You are on page 1of 3

‫حب الشباب معالجتها وتجميل أثارها‪acne vulgaris how to-‬‬

‫‪?treat‬‬
‫الجلد يحتوي على غدد دهنية منتشرة في مناطق مختلفة من الجسمم وخاصة الوجه‪ ,‬وتتاثر هذه الغدد بعوامل‬
‫كثيرة تؤثر على زيادة نشاطها و وبالتالي زيادة عقابيلها خاصة في فترة المراهقة والشباب وتظهر على شكل‬
‫حبوب متعددة في اغلب الحالت في الوجه لذالك سميت حب الشباب او ‪ACNE VULGARIS‬‬
‫وتنتشر هذه الحبوب في الوجه والصدر والرقبة والكتفين واعلى الظهر في معظم الحالت‪.‬‬

‫انواع حب الشباب ‪:‬‬


‫‪ -1‬البثور تحت الجلد ‪ Comedonal Acne‬وتكون على شكل رؤوس سوداء او بيضاء صغيرة منتشرة هنا‬
‫وهناك‪.‬‬
‫‪ -2‬البثور سطحية و تحوي مادة قيحية ‪Papulopustular Acne‬‬
‫وتكون على شكل حبوب وردية اللون على الغالب و قد تحتوي على قيح اصفر اللون في داخلها‪.‬‬
‫‪ -3‬تكون عُقد و تكيس ‪.Nodulocystic Acne‬تنشر على شكل اكياس مختلفة الحجام او عقد متليفة قوية‬
‫الملمس‪.‬‬

‫مراحل تكوين حب الشباب‪:‬‬


‫‪-1‬زيادة الفرازات الدهنية لهذه الغدد (الزهم) ‪ sebum‬بشكل غير طبيعي نتيجة لتغيرات هرمونية‬
‫في الجسم تؤدي الى زيادة حجمها بشكل غير طبيعي ايضا‪.‬‬
‫‪-2‬زيادة الطبقة السطحية المتقرنة للجلد والتي قد تؤدي الى انسداد اقنية الغدد الدهنية وبالتالي الى‬
‫زيادة تضخم هذه الغدد‪.‬‬

‫‪-3‬زيادة تكاثر نوع من البكتريا ‪ Propionibacterium Acnes‬بدرجة اكثر من الطبيعي داخل‬


‫الغدد الدهنية مسببا التهاب شديد في هذه الغدد وتكون القيح‪.‬‬

‫‪-4‬تفاعل الجلد المحيط بهذه الغدد بشكل مما قد يؤدي الى احمرار وتورم الجلد واللم في بعض‬
‫الحيان‪\.‬‬

‫‪-5‬ونتيجة للتفاعل المزمن من قبل الجلد المحيط بالغدد الدهنية الملتهبة يؤدي الى تكون تليفات الجلد‬
‫وتثخن الجلد وتشوهه‪.‬‬

‫‪-6‬ونتيجة الممارسات الخاطئة من قبل المريض قد يؤدي الى التندبات المزمنة وحفر وخراج الجلد‪.‬‬

‫انتشار وشدة الحالت‪:‬‬


‫ان حب الشباب يصيب حوالي من ‪ % 80-70‬من الشباب في مختلف العمار‪.‬‬
‫‪-1‬الحالت الخفيفة ‪:‬وتشكل حوالي ‪ %10‬من الحالت‬
‫قد تصيب الطفال بعد الولدة نتيجة لتاثير هرمونات الم على الغدد الدهنية للطفال وعلى شكل حبوب صغيرة‬
‫معدودة تختفي بعد حين‪.‬‬
‫او قد تصيب الناث قبل الذكور في عمر ‪ 10-8‬نتيجة لنمو الناث في هذه الفترة قبل الذكور وعلى شكل‬
‫حبيبات صغيرة ومعدودة تختفي بعد فترة وجيزة‪.‬‬
‫وتظهر في الناث اثناء الدورة الشهرية او في فترة الحمل‪.‬‬
‫‪-2‬متوسطة الشدة‪:‬وتشكل حوالي ‪ % 50-40‬من الحالت‬
‫وتظهر في الناث بعد سن البلوغ من ‪ 25 -18‬سنة وتظهر على شكل حبوب سطحية اوشكل رؤوس سوداء او‬
‫بيضاء متباعدة على الغلب‪.‬‬
‫وتظهر كذالك في الذكور من عمر ‪ 45 -25‬سنة في بعض الحيان‪.‬‬
‫‪ -3‬الحالت الشديدة ‪ % 20:‬من الحالت‬
‫وتظهر في الذكور في سن المراهقة ‪ 18 -14‬سنة وقد تؤدي الى حدوث تكيسات عديدة وتليفات الجلد مع‬
‫تشوهه‪.‬وقد تظهر في الناث بعد ‪ 45-25‬ولكن بمستوى اقل من الذكور‪.‬‬
‫وتم تقسيم هذه الحالت حسب احصائيات المرضى الذين قاموا بمراجعتي لمدة ‪ 5‬سنوات‪.‬‬

‫السباب المتوقعة لحب الشباب‪:‬‬


‫في الحقيقة هناك عدة اسباب لحب الشباب والذي ظهوره يكون طبيعيا في الحالت الخفيفة‬

‫‪-1‬تغيرات هرمونية‬
‫ان الغدد الدهنية في الجسم تتحسس بصورة خاصة للهرمونات الذكرية ‪ androgenic hormones‬والتي‬
‫موجودة بنسب متفاوتة في كل الجنسين والتي تفرز من الخصيتين والمبايض وغدد فوق الكلى بنسب مختلفة‬
‫وحسب العمر‪ ,‬المنطقة الجغرافية(قربها من خط الستواء)‪,‬وغيرها من العوامل الخرى‪.‬‬

‫‪-2‬عوامل وراثية تتجمع لتؤدي لزيادة عدد الغدد الدهنية وزيادة افرازها من الدهون‪ ,‬لذالك نرى هناك عدد من‬
‫افراد السرة يشكون من حب الشباب في نفس الفترة الزمنية من العمر ومراحله‪.‬‬

‫‪-3‬العوامل النفسية والعصبية تؤدي بصورة غير مباشرة الى كثرة الحبوب في الجسم والتي قد تزول بزوالها‪.‬‬

‫‪-4‬بعض الدوية التي قد تحتوي على مواد طبية او هرمونات والتى تؤدي الى زيادة الحبوب في الجسم‪.‬‬

‫‪-5‬الظروف البيئية من حرارة ورطوبة قد تؤدي في بعض الحالت الى زيادة نسبة الحبوب وانتشارها‪.‬‬

‫‪-6‬المواد الغذائية وهناك اختلف في تاثير الغذاء على زيادة حب الشباب‪ ,‬فقسم من المراجع تنفي هذه العلقة‬
‫واخرى تؤكد تاثير بعض الغذية كالحلويات والتوابل والنشويات في زيادة حب الشباب او مضاعفاتها‪.‬‬

‫‪-7‬مساحيق التجميل والكريمات التي قد تسبب في ازدياد حجم الحبوب وعددها في الوجه وحتى بعض الصوابين‬
‫التي قد تحتوي على مواد كيميائية تهيج الحبوب والتهاب الجلد المحيط بهذه الحبوب‪.‬‬

‫ا لوقاية والعلج ‪:‬‬

‫‪-1‬الحالت الخفيفة لتحتاج الى علج طبي والحبوب ستختفي عاجل ام اجل‪.‬‬
‫‪-2‬طمئنة المريض بان حب الشباب واثاره يمكن التخلص منها باستخدام الطرق الحديثة والمتطورة في جراحة‬
‫التجميل ‪ ,‬ول داعي للقلق‪ ,‬لن الحالة النفسية تفاقم حالة المريض وتؤخر وتبطئ علجه‪.‬‬
‫‪-3‬عدم عصر هذه الغدد واللعب بها اللذان يؤديان الى انتشار اللتهاب الجلدي وصعوبة العلج‪.‬‬
‫‪-4‬عدم استخدام المستحضرات الطبية ومساحيق التجميل دون استشارة الطبيب المختص‪.‬‬
‫‪-5‬غسل الوجه بالصوابين الطبيعية مثل صابون الركي (الغار) والخالية من المواد الكيميائية المخرشة للجلد‪.‬‬
‫‪-6‬عدم تناول الدوية والهرمونات بدون اشتشارة طبية‪.‬‬
‫‪-7‬المتناع عن الغذية التي يشعر المريض بانها تزيد من نشاط الحبوب وكثرتها‪.‬‬
‫‪-8‬العلج الطبي من قبل الطبيب المختص‪:‬‬
‫اول‪ :‬المضادات الحيوية مثل التتراسايكلين‪,‬السلفا‪,‬الرثرومايسين‪,‬الدوكسيدار وغيرها وتستخدم موضعيا او عن‬
‫طريق الفم او حسب ارشادات الطبيب المختص‪.‬‬
‫ثانيا‪:‬المقشرات الجلدية ‪ ,‬مثل مركبات الرتنوك اسد وغيرها‪.‬‬
‫ثالثا‪:‬ادوية تقلل الفرازات الدهنية‪:‬‬
‫مثل ازوريتنوين وهي من مركبات فيتامين ‪A‬وتستعمل في الحالت الشديدة لتقليل الفرزات الدهنية في الجسم‬
‫ويجب ان تاخذ باشراف الطبيب المختص لمنع حدوث المضاعفات والثار الجانبية للعلج‪.‬‬
‫رابعا‪ :‬المعالجة بالليزر وذالك عن طريق تقشير الجلد سطحيا وازالة‬
‫الثار الناتجة من حب الشباب‪.‬‬

‫خامسا‪:‬السنفرة وذالك عن طريق تقشير الطبقة السطحية للجلد بعدة اليات بواسطة الورق الزجاجي الذي يقوم‬
‫ببرد الجلد ميكانيكيا وازالة اثار حب الشباب او عن طريق جهاز كهربائي خاص يقوم بنفس الجراء ولكن يحتاج‬
‫الى طبيب تجميل متمرس‪.‬‬

‫الدكتور كمال حسين صالح الحسيني‬


‫اختصاصي ‪-‬جراحة التجميل‬
‫‪M.B.CH.B.F.I.C.M.S.P.S‬‬
‫مستشفى العمادي –الدوحة‬
‫‪Dr.kamal Hussein saleh al husseiny‬‬
‫‪Specialist plastic surgeon‬‬
‫‪Al emadi hospital-qatar-doha‬‬