‫مندا‪-‬المعرفة‬

‫عدد خاص تكرميا ً للفقيد‬
‫الريش إما عبد اهلل الكزني برا جنم‬

‫جملة مندائية شهرية تصدرها اجلمعية اخلريية املندائية يف الدمنارك‬
‫العدد الرابع لسنة ‪ 2010‬م‬

‫‪1‬‬
‫‪2‬‬
‫‪3‬‬
‫‪4‬‬
‫‪5‬‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬
‫مجلة شهرية‬
‫تصدرها اجلمعية اخليرية املندائية‬
‫في الدمنارك‬

‫رؤساء التحرير‬
‫عبد الرزاق شمخي‬
‫و‬
‫ايهاب سالم‬
‫هيئة التحرير‬
‫عبد الرزاق شمخي‬
‫ايهاب سالم‬
‫انعام زهرون فرج‬
‫ايناس حسن سالم‬
‫التصميم و اإلشراف الفني‬
‫ايهاب سالم‬
‫التنفيذ واالخراج الفني‬
‫ايهاب سالم‬
‫‪www.dreamfield.eu‬‬
‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫‪2‬‬

‫شخصيات خالدة‬

‫كتاب احلكيم َدنانوخت‬
‫املسقثا ‪ -‬مسقيت سيدرا‬

‫الزواج واملرأة عند املندائيون‬

‫نشمثا‬

‫‪www.dreamfield.eu‬‬
‫‪.1‬‬
‫‪.2‬‬
‫‪.3‬‬
‫‪.4‬‬
‫‪.5‬‬
‫‪.6‬‬
‫‪.7‬‬

‫تقدم شركة درمي فيلد وبادارة ايهاب سالم خدماتها في اجملاالت التالية‬
‫وباسعار مناسبة جدا ً‬
‫‪1‬غرافيك وتصاميم لكل اجملاالت والفئات‪.‬‬
‫‪2‬تصميم صفحات انترنيت بكل انواعها وجلميع اجملاالت‪.‬‬
‫‪3‬تصاميم ثالثية االبعاد ‪.3D‬‬
‫‪4‬رسوم متحركة وفالش‪.‬‬
‫‪5‬برمجة وبرمجة برامج‪.‬‬
‫‪6‬تقطيع ومونتاج افالم فيديو لكل اجملاالت (اعالن ‪ ,‬زواج‪ ,‬خطوبة‪ ,‬افالم وثائقية)‬
‫‪7‬تصوير ومونتاج صور لكل اجملاالت (رتوش‪ ,‬حتسني جودة‪ ,‬تلوين صور قدمية‪ ,‬تكبير‪,‬‬
‫تغيير خلفيات‪ ,‬صور اعراس وخطوبات)‪.‬‬
‫باستطاعتنا عمل املزيد وما عليكم سوى السؤال‬
‫زورو موقعنا على االنتر نيت ‪ www.dreamfield.eu‬للمزيد من املعلومات والنماذج‪.‬‬
‫ميكنكم ايضا االتصال بنا على الهاتف ‪0045-31269485‬‬
‫او على عنوان االمييل التالي‬
‫‪info@dreamfield.eu‬‬

‫كلمة العدد‬
‫بقلم األستاذ ‪:‬‬

‫عبد الرزاق فنجان مشخي‬

‫بشميهون اد هيي ريب‬

‫عبد الرزاق شمخي‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫لو تأمل كل إنسان في ذاته‪ ،‬واستقرأ حياته وأوضاعه‪ ،‬لوجد أن له أفكارا ً يتبناها‪ ،‬وصفات نفسية وشخصية يحملها‪ ،‬وسلوكا ً معينا ً ميارسه‪ ،‬وأنه‬
‫راض عن احلالة التي‬
‫يعيش ضمن وضع وقالب يؤطر حياته الشخصية واالجتماعية والسؤال الذي يجب أن يطرحه اإلنسان على نفسه هو‪ :‬هل هو ٍ‬
‫يعيشها ؟ وهل أن ما يحمله من أفكار وصفات ‪ ،‬وما ميارسه من سلوك ‪ ،‬شيء مفروض عليه ال ميكن تغييره أو جتاوزه ؟‬
‫أم أنه إنسان خلقه احلي العظيم حرا ً ذا إرادة واختيار؟‬
‫إن هذه التساؤالت كامنة في نفس اإلنسان ‪ ،‬وتبحث عن فرصة للمكاشفة والتأمل ‪ ،‬يتيحها اإلنسان لنفسه ‪ ،‬لينفتح‬
‫على ذاته ‪ ،‬وليس��بر غورها ‪ ،‬ويالمس خباياها و أعماقها ورغم حاجة اإلنس��ان إلى هذه املكاش��فة واملراجعة ‪ ،‬إالّ أن أكثر الناس ال يقفون مع ذاتهم‬
‫وقفة تأمل وانفتاح ‪.‬‬
‫وقفة اإلنسان مع ذاته ‪ ،‬تتطلب منه اتخاذ قرارات تغيرية بشأن نفسه ‪ ،‬وهذا ما يتهرب منه الكثيرون ‪.‬‬
‫إن حلظات التأمل ومكاشفة الذات ‪ ،‬تتيح لإلنسان فرصة التعرف على أخطائه ونقاط ضعفه ‪ ،‬وتدفعه لتطوير ذاته نحو األفضل ‪ .‬فثمرة احملاسبة‬
‫إصالح النفس ‪.‬‬
‫مقدمة على ّ‬
‫احلقيقي هو عرفان احلي العظيم ‪ ،‬ومن املعلوم أ ّن معرفة احلقّ‬
‫كل‬
‫السبب األ ّول في احلياة األبد ّية والنّوران ّية الك ّل ّية والفوز والفالح‬
‫ّ‬
‫إ ّن ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫اإلنساني‬
‫وحي والبصيرة احلقيق ّية وعل ّو العالم‬
‫معرفة ‪ ،‬وهي أعظم فضيلة للعالم‬
‫اإلنساني ‪ ،‬أما عرفان مندادهيي فهو سبب التّرقي واالجنذاب ال ّر ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫بأش��عتها‬
‫اآلفاق‬
‫وتنير‬
‫‪،‬‬
‫القلب‬
‫في‬
‫محبته‬
‫نور‬
‫بعرفانه‬
‫توق��د‬
‫التي‬
‫مندادهيي‬
‫ة‬
‫ب‬
‫مح‬
‫اني‬
‫ث‬
‫وال‬
‫الوج��دان‪.‬‬
‫ة‬
‫ي‬
‫ونوران‬
‫واملدن ّي��ة ال ّربان ّي��ة وتعدي��ل األخالق‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫الساطعة ‪ ،‬وبها يحيا اإلنسان حياة ملكوت ّية ‪ ،‬وفي احلقيقة إ ّن ثمرة وجود اإلنسان هي مح ّبة احلي العظيم ‪ ،‬ومح ّبة احلي العظيم هي روح احلياة‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫الوجداني ‪ ،‬ولوال مح ّبته ملا صار األعداء أحباء‬
‫عور‬
‫الش‬
‫من‬
‫محرومة‬
‫تة‬
‫ي‬
‫م‬
‫اإلنسان‬
‫بني‬
‫قلوب‬
‫لكانت‬
‫العظيم‬
‫احلي‬
‫ة‬
‫ب‬
‫مح‬
‫ولوال‬
‫‪،‬‬
‫األبدي‬
‫الفيض‬
‫وهي‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫اإلنساني إشراق من مح ّبة احلي العظيم ‪.‬‬
‫‪ ،‬وإ ّن مح ّبة العالم‬
‫ّ‬
‫رجح بعض ّ‬
‫احملققني النّية على العمل‪ ،‬أل ّن النّية اخلير ّية نور محض وهي‬
‫واول فضائل العالم‬
‫اإلنس��اني ن ّية اخلير وهي أس��اس األعمال اخلير ّية وقد ّ‬
‫ّ‬
‫مقدسة عن شوائب الغرض واملكر واخلداع ‪.‬‬
‫منزّهة ّ‬
‫فمقدسة عن هذه ّ‬
‫فكم من أعمال كثيرة مبرورة باعثها األغراض ّ‬
‫الشوائب‬
‫الذات ّية ‪ ،‬أما ن ّية اخلير‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫الصادقة ‪.‬‬
‫ّية‬
‫ن‬
‫وال‬
‫ة‬
‫ي‬
‫بان‬
‫ر‬
‫ال‬
‫واحملبة‬
‫العظيم‬
‫احلي‬
‫بعرفان‬
‫تستند‬
‫لم‬
‫إذا‬
‫ناقصة‬
‫تكون‬
‫ّها‬
‫ن‬
‫أ‬
‫ال‬
‫إ‬
‫ممدوحة‬
‫وخالصة القول أ ّن األعمال اخلير ّية وإن كانت‬
‫ّ‬
‫ّ ّ‬
‫نق��ول هذا ألن اإلنس��ان قد يكون في مظهره اخلارجي ش��يئا ً م��ا وفي حقيقته الداخلية ش��يئا ً آخر!! قد يراه الناس في ص��ورة معينة‪ .‬ولكن احلي‬
‫العظيم العارف بالقلوب يجده في صورة أخري غير ما يراه الناس ‪.‬‬
‫واإلنس��ان البار يهمه قبل كل ش��يء حك��م مندادهيي عليه وحكم ضميره‪ .‬ولي��س رأي الناس فيه‪ .‬فالناس ال يعرفون دواخله‪ .‬ويحكمون حس��ب‬
‫الظاهر‪ .‬فال يفعل اإلنسان اخلير‪ .‬من أجل أن تكبر ذاته في عينيه‪ .‬وال من أجل أن يكبر في أعني الناس‪.‬‬
‫وهنا نسأل‪ :‬هل معني هذا أننا ال نفعل اخلير مطلقا ً أمام الناس ‪ .‬حتي ال نتعرض إلي مديح منهم ‪ .‬وننال أجرنا علي األرض ال في السماء ؟!‬
‫إذن كيف نوفق بني كل هذا‪ .‬وبني فضيلة عمل اخلير في اخلفاء ؟‬
‫إن هناك أعماال ً كثيرة البد أن تكون ظاهرة ‪ :‬مثل جناحنا في أعمالنا وتفوقنا وأمانتنا في كل مسئولية تعهد إلينا‪ .‬كذلك ذهابنا إلي أماكن العبادة‬
‫واشتراكنا في البراخة اجلماعية واملناسبات الدينية والصباغة ( التعميد ) ‪ .‬ومساهمتنا في خدمة اآلخرين وإعانتهم ‪ .‬والعضوية الفعالة في كل‬
‫أعمال اخلير ‪ .‬أترانا نترك كل هذا خوفا ً من أن يظهر عملنا أمام الناس فيمدحوه ؟! كال بال شك ‪.‬‬
‫فليست خطيئة أن يعرف الناس ما نفعله من اخلير ‪ .‬إمنا اخلطيئة هي أن يكون الهدف من فعل اخلير أن يراه الناس فيمدحوه ‪ .‬فإن كنت تفعل اخلير‪.‬‬
‫وقلبك نقي من محبة املظاهر ‪ .‬وليس هدفك أن يراك الناس‪ ..‬إذن فال تهتم مطلقا ً إن عرف الناس أنك فعلت ذلك‪ .‬في عمل اخلير‪ .‬كن محبا ً للخير‪.‬‬
‫وال تكن محبا ً للمديح ‪ .‬وإن وصل املديح إلي أذنيك‪ .‬ال تدعه يدخل إلي قلبك‪ .‬بل اذكر نعمة مندادهيي التي ساعدتك علي عمل اخلير‪ .‬ولوالها ما‬
‫كنت تس��تطيع أن تعمل ش��يئاً‪ .‬وأهم من إخفائك فضائلك عن الناس‪ .‬حاول أن تخفيها أيضا عن نفس��ك‪ .‬وذلك بأن تنسي اخلير الذي عملته من‬
‫فرط تفكيرك في خير أكبر تريد أن تفعله‪ .‬مصليا ً أن مينحك احلي العظيم الفرصة لعمله‪ .‬والقدرة علي عمله‪ .‬واشكر مندادهيي علي معونته‪.‬‬

‫‪3‬‬

‫كلمة شكر لكل املندايي‬

‫بشميهون إد هيي ربي‬

‫(( الصدقة واإلحسان‪ ،‬وثبات قلبك في اإلميان‪ ،‬ذاك هو زادك في طريقك إلى‬
‫الديان)) الكنزا ربا ‪ /‬اليسار‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫‪4‬‬

‫جلميع أهلي وشعبي وأمتي‪ ،‬املندائيني األصالء‪ ،‬األوفياء على البقاء‪ ،‬حافظي‬
‫العهد والدين‪ ،‬وسالكي طريق األولني‪ ،‬املرتسمني برسم احلي األزلي‪ ،‬واملعاهدين‬
‫مللك النور العلي‪ ،‬أتقدم بوافر الشكر والعرفان وبالغ الوفاء واإلمتنان‪ ،‬للموقف‬
‫النبيل املشرف ‪ ،‬واحلرص الوفي املسرف الذي آزرني وقواني والزمني وأعانني‬
‫في إمتام طقوس الدفن وإقامة مجلس الذكر والغفران لفقيد املندائية في‬
‫هذا العصر املرحوم الريش إما عبد اهلل الكنزي برا جنم الكنزي برا زهرون والدي‬
‫ووالدكم‪ .‬وإني أشيد بجميع من حضر مراسم الدفن في مملكة هولندا من‬
‫األفاضل رجال الدين الذين حتملوا مشاق السفر للقدوم من السويد وأخص‬
‫ذكرا الترميدا حامد الترميدا غريب والترميدا سلوان شاكر والترميدا سالم‬
‫غياض الذين صعدوا الكنزا ربا في مراسم الدفن ‪ ،‬وملن حضر من البلدان‬
‫احمليطة بهولندا وألهلي في هولندا‪ ،‬فقد حتمل اجلميع البرد واجلهد والوقت الذي‬
‫إستنفذته مراسم الدفن على وفق كامل طقوسنا املندائية رغم ظروف الغربة‪.‬‬
‫والشكر موصول لفضيلة الكنزي برا ستار جبار حلو رئيس طائفة الصابئة‬
‫املندائيني ولألفاضل رجال الدين في كل البلدان التي يتواجدون فيها وللمجالس املندائية في العراق واجلمعيات املندائية وجلميع‬
‫املندائيني على إمتداد ساحة تواجدهم اليوم بدءا من الوطن العزيز العراق مرورا باألهل املندائيني في إيران وفي محطات اإلنتظار‬
‫في سوريا واألردن واليمن‪ ،‬وحتى جميع البلدان واملدن التي يتواجد فيها املندائيون في أوربا وأمريكا وأستراليا‪ .‬فقد سعى اجلميع‬
‫ومببادراتهم املعهودة وبحرص ذاتي على إقامة مجالس الذكر وطلب املغفرة لنيشمثا الفقيد‪ ،‬فكان هذا الفقد مناسبة حقيقية‬
‫لبيان الوجود املندائي والذكر املندائي والتوحد املندائي‪ .‬والشكر قائم لكل من إتصل هاتفيا أو أرسل برقيات التعزية في مواقع اإلعالم‬
‫املندائية ولكل من أ ّبن الفقيد بالكلم الطيب شعرا ونثرا وتعبيرا صادقا‪.‬‬
‫إن حرص املندائيني على إقامة هذه اجملالس بالشكل املنظم والسعي ألن تكون بأفضل صورة من حيث اإللتزام واحلضور لهو دليل‬
‫أكيد على حب املندائيني ملندائيتهم ولشخوصهم ورموزهم وإلجراء طقوسهم التي أسهم بإقامتها األخوة الكنزي بري والترميدي‬
‫في كل مكان تواجد فيه رجل دين مندائي أو أكثر باحلضور وقراءة النصوص الدينية املندائية من كتابنا املبارك الكنزا ربا‪.‬‬
‫كما أتقدم بالشكر جلميع الطوائف واملنظمات ووسائل اإلعالم التي شاركتنا الذكر والتعزية والتي أشادت بقيمة الفقيد ودوره في‬
‫رئاسة كيان املندائيني ملدة طويلة والتي أظهرت درجة تقديرها للمندائيني بتقدير رموزهم وبيان دورهم في وطنهم العراق وفي اجملتمع‬
‫اإلنساني‪.‬‬
‫وإني وبهذه املناسبة التي هي حق علينا جميعا‪ ،‬أتقدم بقلب كله إميان إلى احلي العزيز بالدعاء اخلالص ألن يحفظكم أيها املندائيون‬
‫األحبة‪ ،‬وأن يعزكم ويدمي جذوة اإلميان والذكر الطيب في نفوسكم‪ ،‬فأنتم أبناء النور وعارفوا طريق احلق‪ ،‬ومثلما إجتمعتم في‬
‫مناسبة صعود نيشمثا ( رام يهانا بر سيمت) إلى باريها في عالم األنوار‪ ،‬فإني أدعوه أن يدمي جمعكم باألفراح واملسرات والذكر الدائم‬
‫لوجودكم الذي يحفظ إسم احلي في لبكم وأفواهكم‪.‬‬
‫طوباكم أيها املندائيون يا من كلكم محبة وكلكم إخالص وكلكم تواضع وكلكم إميان وكلكم تآزر وكلكم معرفة وعلم‪،‬‬
‫طوباكم فقد قدمتم املثل الطيب في الذكر الطيب‪ ،‬وإن خالقكم هو هاديكم وهو الذي ينظر لكم بعني الرضا لكل ما تقدمون وما‬
‫ستقدمون من أجل أن تبقون غرس الدين األول النقي‪ ،‬طوباكم فقد قدمتم للجميع أن جزاء اخلدمة ال يضيع‪ ،‬طوباكم وأنتم تعلمونا‬
‫وتسندونا نحن رجال الدين بكل ما تقدمون لنا فيكون علينا حقا أن نضعكم في أحداق العيون وأن تكون خدمتكم سابقة لك عمل‬
‫نقوم به‪.‬‬
‫يا ريش إما عبد اهلل‪ ،‬لقد أوفى لك تالميذك من الكنزي بري والترميدي وأتباعك وأبناء ملتك بالعهد والذكر وطلبوا الرحمة واملغفرة‬
‫وأقاموا الطقس النظيف ‪ ،‬وهم يتابعون مسيرة عروجك إلى باريك‪ ،‬هناك حيث املستقر في عالم األنوار‪ ،‬فهي الرسالة يا أبانا أن‬
‫تذكرنا باخلير للهيي قدمايي وأن تكون شاهد هذا العصر على كثر ما إحتملنا وأن تطلب لنا العون في املؤازرة ومدد اإلميان للبقاء على‬
‫طريق النور طريق احلق الذي أمر احلي مندا إد هيي أن يخطه فرسمه هيبل زيوا ومشى عليه آدم وع ّبده شيت وحفظه سام حتى أحياه‬
‫يحيى‪ ،‬وما زلنا عليه سائرون وله حافظون‪ .‬وهيي زكن‬
‫خادم احلي وخادمكم أيها املندائيون النجباء‬
‫الربي رافد الريش إما عبد اهلل‬

‫الريش إما‬
‫عبد اهلل الكنزي برا نجم اهلل الكنزي‬
‫برا زهرون‬

‫((رواه نهويـال))‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫شخصيات خالدة‬

‫مشس ال تغيب‬

‫‪5‬‬

‫الريش إما عبد اهلل الكنزي برا نجم الكنزي برا زهرون‬
‫امللواشة ‪ :‬رام يُهانا بر سيمت‬
‫محل وتاريخ الوالدة ‪ :‬ميسان ‪1927‬‬
‫تاريخ الوفاة ‪ 4 :‬مارس ( اذار ) عام ‪2010‬‬
‫لقد تربى الريش إما عبداهلل منذ طفولته على ايدي والده وجده في بيت مندائي‬
‫لعائلة دينية عريقة ذات اصول دينية متتد الى اجلد التاسع عشر ‪ .‬وهو طالب في‬
‫الصف الثالث ابتدائي اصبح اشكندا يرافق والده الكنزي برا جنم اهلل الكنزي‬
‫برا زهرون ملشاركته ومساعدته في اغلب األعمال الدينية وهو لم يتجاوز سن‬
‫العاشرة بعد ‪ ,‬وحني بلوغه سن السابعة عشر من العمر واتقانه القرائة والكتابة‬
‫للغة املندائية ومعرفته بكافة الكتب الدينية واتقانه لكافة املراسيم املندائية‬
‫‪ ,‬متت طراسته في اليوم العاشر من الشهر السابع سنة ‪ 1945‬ليكون ترميدا‬
‫منذ ذلك التأريخ ‪ ,‬مارس عمله ملدة خمسة وستون عام كرسها في خدمة دينه‬
‫وطائفته في كل مكان ‪.‬‬
‫انتقل مع والده الى البصرة ليستقر بها ‪ ,‬وبعد تشيد مندي الطائفة في البصرة‬
‫الذي اصبح املقر الرسمي للطائفة ‪ ,‬و استمر مع والده لتقدمي العطاء املتواصل‬
‫واخلدمة الدينية واألجتماعية للطائفة هناك ‪.‬‬
‫اشترك مع والده الكنزي برا جنم في تدريس اللغة املندائية في نهاية اخلمسينات‬
‫في البصرة ‪ .‬شغل بعد وفاة والده مركز رئاسة الطائفة الدينية حملافظات البصرة‬
‫وميسان وذي قار ‪.‬‬
‫بعد وفاة الكنزي برا عبد اهلل الشيخ سام في بغداد سنة ‪ 1981‬اجمع املندايي على اختياره وتكليفه باالنتقال الى بغداد ‪ ,‬واستجابتا ً لرغبة‬
‫املندايي ترك مندي البصرة ومنصبه كرئيس للطائفة املندائية في جنوب العراق ‪.‬‬
‫وهو أول من سهل الطقوس الدينية وجعل الصباغة ( التعميد ) بحوض ماء جاري ‪ ,‬وهو الذي اوجد التعميد اجلماعي بدل التعميد الفردي‬
‫املعروف قبله لكثرة املصطبغني ‪.‬‬
‫عني أول رئيس روحاني للطائفة املندائية مبوجب مرسوم جمهوري قرار ‪ 608‬بتاريخ ‪ 1981/11/22‬وفي ‪ 1982/1/10‬اصبح رئيسا للمجلس الروحاني‬
‫االعلى ‪.‬‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫‪6‬‬

‫وهذه تشكيلة اجمللس الروحاني األعلى‬
‫للفترة من ‪ 1982 / 1 / 10‬ولغاية ‪1984 / 2 / 28‬‬
‫الشيخ عبد اهلل الشيخ جنم ‪ ..........‬رئيس اجمللس‬
‫السيد غضبان رومي عكلة ‪ .........‬نائب الرئيس‬
‫السيد عايش جبر يحيى ‪ ............‬السكرتير‬
‫السيد زهرون وهام سام ‪ ............‬نائب السكرتير‬
‫السيد ناصر مهدي مدهوش ‪ .........‬احملاسب‬
‫األعضــــــــــــــــــــــــاء ‪ ،‬كل من السادة ‪:‬ـ‬
‫‪1 .1‬حميد ساجت سعيد‬
‫‪2 .2‬جباري خضير صبر‬
‫‪3 .3‬سامي عبد اجلبار سيف‬
‫‪4 .4‬خليل مال اهلل كحيط‬
‫‪5 .5‬صبيح شبيب الباب‬
‫‪6 .6‬مهتم يحيى الشيخ زهرون‬
‫‪7 .7‬عبد اهلل درباش رمح‬
‫‪ -8 .8‬شريف جودة سهر‬
‫‪ –9 .9‬فاضل عنبر فارس‬
‫‪ -1010‬انيس خماس كزار‬
‫‪1111‬عبد الرزاق عبد الواحد‬
‫‪1212‬انيس زهرون داغر‬
‫‪1313‬قيس مغشغش لفته‬
‫‪1414‬الشيخ فوزي الشيخ غريب‬
‫نال مرتبة كنزبرا عام ‪1984‬‬
‫في عهده شيد مندي بغداد عام ‪1985‬‬

‫نسل الريش إما عبد اهلل الطيب الذكر‬
‫كنيانة إزيز ـ اللقب السبتي‬
‫‪ 1‬ـ الكنزي برا أردوان َملكا ( أردوان َملكا بَختيار بر سيمت )‬
‫‪ 2‬ـ الكنزي برا بُهير‬
‫‪ 3‬ـ الكنزي برا يحيى الكبير‬
‫‪ 4‬ـ الكنزي برا آدم‬
‫‪ 5‬ـ الترميدا غامن‬
‫‪ 6‬ـ الترميدا شمس‬
‫‪ 7‬ـ الكنزي برا بهرام‬
‫‪ 8‬ـ الكنزي برا يُهانا‬
‫‪ 9‬ـ الكنزي برا آدم‬
‫‪ 10‬ـ الكنزي برا يحيى‬
‫‪ 11‬ـ الكنزي برا زهرون‬
‫‪ 12‬ـ الكنزي برا يحيى ذو البهر والوقار‬
‫‪ 13‬ـ الكنزي برا بهرام‬
‫‪ 14‬ـ الكنزي برا يحيى‬
‫‪ 15‬ـ الكنزي برا بهرام‬
‫‪ 16‬ـ الريش إما عبد اهلل ( رام زهرن بر مليحا ) مواليد ‪ُ 1791‬مجدد الدارة‬
‫ورئيسها بعد وباء الكوليرا عام ‪.1831‬‬
‫‪ 17‬ـ الكنزي برا زهرون‬
‫‪ 18‬ـ الكنزي برا جنم‬
‫‪ 19‬ـ الريش إما عبد اهلل ( رام يُهانا بر سيمت ) املرجع األعلى للديانة‬
‫املندائية‪.‬‬
‫املصادر‪:‬‬
‫‪1 .1‬السيد خالد ميران السهيلي‬
‫‪2 .2‬الربي رافد السبتي‬
‫‪3 .3‬الدكتور رفعت الزم مشعل‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫قام مع وفد من الطائفة بزيارة الفاتيكان من ‪ 1‬الى ‪ 11‬حزيران ‪1990‬‬
‫وخاللها التقى البابا وهي أول زيارة لرئيس الطائفة الى البابا‬
‫ترأس الوفد الذي زار االم تيريزا في بغداد‬
‫ساعد الكثير من العوائل املندائية في اوقات الضيق ودافع عن قسم من‬
‫السجناء لدى الدولة و انقذ عددا من الشباب املندائي عام ‪1989 -1988‬‬
‫من االعدام ‪ ،‬املتهمني بانتماءهم الشيوعي ‪.‬‬
‫استطاع الريش إما عبد اهلل ومن معه في مجالس الطائفة من أنتزاع‬
‫لقب (الطائفة الذهبية ) ‪.‬‬
‫بتاريخ ‪ 1997/5/2‬بقرار رقم ‪ 14‬والصادر من مجلس شؤون الطائفة في‬
‫العراق حصل الريش إما عبد اهلل على شهادة شرف وتقدير ووسام اآلس‬
‫لقيامه بأعمال جليلة للطائفة‬
‫في احد اجتماعات اجمللس الروحاني األعلى سنه ‪ 1986‬طرح موضوع‬
‫مهم على الريش إما عبد اهلل الكنزي برا جنم (رواها نهويله) هو عدد‬
‫رجال الدين حيث لم يكن في ذلك الوقت سوى ثالثة رجال دين في بغداد‬
‫هم كل من‬
‫الريش إما عبد اهلل الكنزي برا جنم ( رواها نهويله ) ـ ـ ‪1945‬‬
‫الترميدا فوزي الترميدا غريب ( كنزي برا الحقا ) ـ ـ ‪1978‬‬
‫الربي رافد الريش إما عبد اهلل ـ ـ ‪1985‬‬
‫وكان جتاوب الريش امة متفهما و موافقا و مؤيدا حيث ابدى استعداده‬
‫لطراسة عدد من املندائيني وطلب ان يكون ترشيحهم من قبله أوال الن‬
‫هناك امور دينيه يجب توفرها جنهلها في املرشح في ذلك الوقت و قد‬
‫اقترح تشكيل جلنه بذلك وفعال مت اختيار الدكتور انيس زهرون لرئاسة‬
‫اللجنة وعضوية أ‪.‬د‪ .‬رفعت الزم مشعل و الدكتور طالب ناهي اخلفاجي‬
‫حيث وضعت خطه دقيقه لتخريج رجال دين ملتزمني و مثقفني ومنها‬
‫ان يكون املتقدم على االقل متعلما يعرف القراءه والكتابه باللغه‬
‫العربيه واملندائيه وحافظا للكنزا ربا ومطلعا على القضايا املندائيه‬
‫بشكل كامل‪ .‬وفعال بعد هذا التاريخ نتيجه هذا القرار مت خالل فتره‬
‫رئاسه الريش إما عبد اهلل الكنزي برا جنم (رواها نهويله) للمجلس‬
‫الروحاني ‪ ,‬مت طراسه كل من ‪-:‬‬
‫‪1986‬‬
‫‪1 .1‬الترميدا حامد الترميدا غريب‬
‫‪1986‬‬
‫‪2 .2‬الترميدا بشير حميد‬
‫‪1990‬‬
‫‪3 .3‬الترميدا سلوان شاكر‬
‫‪1990‬‬
‫‪ 4 .4‬الترميدا خلف عبد ر به‬
‫‪1991‬‬
‫‪5 .5‬الترميدا هيثم مهدي سعيد‬
‫‪1992‬‬
‫‪6 .6‬الترميدا غسان ذاري بنيه‬
‫‪1995‬‬
‫‪7 .7‬الترميدا خلدون ماجد‬
‫‪1995‬‬
‫‪8 .8‬الترميدا قيس عيدان‬
‫‪1996‬‬
‫‪9 .9‬الترميدا ماجد داخل ناصر‬
‫‪1996‬‬
‫‪1010‬الترميدا سالم غياض‬
‫‪1997‬‬
‫‪1111‬الترميدا عالء كاظم نشمي‬
‫‪1997‬‬
‫‪1212‬الترميدا مثنى مجيد كالص‬
‫‪1997‬‬
‫‪1313‬الترميدا هيثم سليم شاهر‬
‫‪1414‬الترميدا عصام خلف الزهيري‬
‫‪2001‬‬
‫اخر من طرسه في بريطانيا سنة‬
‫بعث الربي رافد رسالة الى والده في عام ‪ 1996‬من هولندا يقول فيها ‪:‬‬
‫( والدي العزيز الريش إما الشيخ عبد اهلل الكنزي برا جنم ‪ ،‬ابناء طائفتي‬
‫في العراق املقدس ‪ ،‬اقول منارس طقوسنا اينما كنا ويدنا الطاهرة بأسم‬
‫احلي تشع نورا على العباد ‪ ..‬هذه أول صباغة لنا في اوروبا ولكم الفضل‬
‫يا ابي‬
‫جاء جواب الريش إما كاالتي‬
‫ان الطقوس الدينية في انهار اوروبا بعيدا عن مياه الفرات ( فرات زيوا)‬
‫املقدس حيث كان املندائيون سابقا يتهيبون السيما رجال الدين من‬
‫السفر بعيدا عن مراكز سكناهم في اللطالطة وقلعة صالح وسوق‬

‫الشيوخ والعمارة‬
‫وكانت الطقوس الدينية املتشددة في حينها هي التي حافظت على‬
‫استمرار الديانة املندائية ‪ ...‬بل ميكن القول انها من العوامل الرئيسية‬
‫في ذلك ‪ ...‬ولكن التشديد في الطقوس الدينية بدأت تخف وطأتها‬
‫ألسباب موضوعية خارجة عن ارادة املندائيني وان التخفيف امر البد منه‬
‫أملته علينا جميعا ظروف العصر ومتطلباته الراهنة بحيث اصبح‬
‫رجال الدين وأي فرد مندائي يرى في اجراء الطقوس الدينية كما كانت‬
‫في سابق عهدها وكما كنا جنريها في قلعة صالح او سوق الشيوخ‬
‫ضربا من اخليال اذا ً التغيير قد فرض علينا وليس باستطاعتنا مقاومته‬
‫او ايقافه ‪ ،‬وان مقاومته او ايقافه يعني تفتيت الطائفة وخلق حالة من‬
‫االزدواجية ال مبرر لها ‪ .‬وهنا اتساءل ‪ :‬هل ( عصرنة ) الطقوس املندائية‬
‫ووضعها وفق ما يقتضيه الواقع مع احملافظة على جوهر واسس الديانة‬
‫املندائية وعقيدتها‬
‫اقول هل سيكون ذلك عامل قوة او ضعف للطائفة ؟ انني اعتقد‬
‫سيكون عامل قوة وتقدم للطائفة ال ضعفا لها بشرط ان نعمل على‬
‫قيادة هذا التغيير وفقا ألسس الديانة املندائية والنترك االمور تسير‬
‫بشكل عفوي مقادة بضغط امر الواقع‬
‫ان املندائيني ميلكون من عوامل البقاء واالستمرار ما يطمئننا جميعا‬
‫فهم ينتمون الى شعب آرامي سلمي ‪ ،‬له تاريخه وحضارته منذ االف‬
‫السنني وساهموا بتقدم احلضارة االنسانية كما نالحظ ان ركائز الديانة‬
‫املندائية ( طقوسا وفلسفة ) في التوحيد والتعميد وكتبهم الدينية‬
‫املباركة التختلف او تتعارض مع الديانات املوحدة املعترف بها ان لم‬
‫تكن الديانة املندائية اقدمها في التوحيد ‪ ..‬واحلي مزكى‬

‫‪7‬‬

‫كتاب احلكيم دَنانوخت‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫‪8‬‬

‫بقلم الربي رافد الريش امة عبداهلل‬

‫سمى في‬
‫دَنانوخت شخصية فريدة مميزة ذُكرت في أغلب األديان ومنها املندائية ‪ .‬ي ُ ّ‬
‫الـ « َكنزا ربا « ( دَنانوخت ) مبعنى « نواة الدين « ‪ ،‬وفي التوراة ( أخنوخ ) أي « خاثر في‬
‫سمى « إدريس «‪ .‬هو أول من تكلم في األمور السماوية‬
‫الدين « ‪ ،‬اما في القرآن ف ُي ّ‬
‫أي علم الفلك والنجوم والتقومي ‪ ،‬فهو السابع في نسل آدَم ‪ ،‬ورقم سبعة يعني‬
‫األسبوع ‪ ،‬وقد عاش ‪ 365‬عاما وهذا الرقم هو عدد أيام السنة ‪ .‬عند ذهابه من‬
‫هلل ‪ ،‬ثم توارى ِم َن الوجود ‪ ،‬ألن‬
‫العالم قيل عنه في التوراة « وسار َ أخنوخ م َع ا ِ‬
‫َ‬
‫ني ‪ « 5:11‬وباإلميان‬
‫العبراني‬
‫إلى‬
‫الرسالة‬
‫اهلل نقله « التكوين ‪ ،« 24:5‬وفي اإلجنيل «‬
‫َ‬
‫ميوت ‪ .‬وقد اختفى ِمن على‬
‫( وبالدين ) ‪ ،‬انتقل أخنوخ إلى حضرة اهلل دو َن أن َ‬
‫هذه األرض ألن َ‬
‫اهلل أخذه إليه « ويراد بذلك أنه انتقل حيا بغير انحالل اجلسد‬
‫‪ ،‬لبس اجلسد العدمي بقوة اهلل ‪ ،‬وجاء في سفر يشوع بن سيراخ « ‪ « 16:44‬أخنوخ‬
‫أرضى الرب فنقل وسينادي االجيال إلى التوبة «‪ .‬كتاب أخنوخ اجلديد « أي ما بعد‬
‫العودة إلى الدنيا « أشير إليه في اإلجنيل « رسالة يهوذا ‪ « 14‬غير أنه كان كتابا‬
‫س ّمي بهذا االسم ثم اختفى عن معرفة‬
‫غير قانوني حسب الكنيسة املسيحية ُ‬
‫األوربيني إال بعض قطع منه إلى أن أتى بروس سنة ‪ 1773‬بثالث نسخ منه من‬
‫احلبشة « أبسينيا « وهي من الترجمة احلبشية وقد ترجمه األسقف لورنس إلى‬
‫اللغة اإلنكليزية غير أن الدكتور رِملَن طبع سنة ‪ 1851‬طبعة مصححة عن األصل‬
‫وسنة ‪ 1853‬ترجمه ألى األملانية ‪ .‬وقد ُعثر كذلك على مقتطفات منه باآلرامية في‬
‫مغاور قمران ‪ .‬ويحتوي هذا الكتاب على بعض اإلعالنات التي أعطيت ألخنوخ ونوح وتبحث عن معرفة احلياة األبدية وعلوم الطبيعة‬
‫وأوجه احلياة الدارجة حينها ومقصودها أن تب ّرر العناية اإللهية متاما وذلك حسب رأي الدين اليهودي واملسيحي ‪ .‬ولم يقبل اليهود وال‬
‫الكنيسة املسيحية هذا الكتاب بني كتب العهد القدمي وعليه فقد حذف اليهود هذا الكتاب من بني أسفار العهد القدمي ‪.‬‬
‫واحلقيقة أن أخنوخ انتقل برفقه أحد الـ ( أُثري ) إلى املطهرات وعاد إلى الدنيا ودعى الناس إلى اإلميان احلقيقي باحلي األزلي ثم مات‬
‫وصعدت نفسه إلى عالم النور كما جاء في الـ ( َكنزا ربا ) ‪ ،‬وفي مصادر العهد القدمي واجلديد كما جاء أعاله « انتقل مع اهلل إلى‬
‫السماء إال الذي نزل ِم َن‬
‫السماء «‪ ،‬وهذا ما يتناقض بشدة مع التوارة واإلجنيل ‪ ،‬حيث ورد في « إجنيل يوحنا ‪ « 13:3‬وما صع َد أحد إلى‬
‫ِ‬
‫السماء « ‪ ،‬وهذا يعني املسيح فقط هو الذي جاء وصعد إلى السماء دون سواه ‪ ،‬أما اآلخرون‬
‫السماء ‪ ،‬وهو اب ُن اإلنسان الذي هو في‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫فيصعدون يوم القيامة فقط ‪ .‬وعليه فإن كان املسيح في السماء كيف ال يعرف أن أخنوخ انتقل مع اهلل إلى السماء وهو الذي جاء‬
‫بعده وهذا ما ذُكر في العهد القدمي واجلديد !؟ وكيف انتقل أخنوخ إلى السماء مع اهلل وال يصعد أحد إلى السماء عدا املسيح حتى‬
‫يوم القيامة كما جاء في اإلجنيل!؟‪.‬‬
‫بعد كل هذا نقرأ عن أخنوخ ( دَنانوخت ) في الكنز العظيم ( َكنزا ربا ) ‪ ( .‬دَنانوخت ) يجلس بني املياه ويتكلم وفق الدين ‪ ،‬ويتعاطف‬
‫بني اإلنسان والكتاب‪ .‬إنه سفر احلَبر اإللهي ( أسفار ديوثا إد إالهي ) كتاب كتب باحلبر‪ ،‬وهو هنا عكس اخملطوطات التي كتبت على‬
‫ألواح الطني أو الرصاص ‪ .‬يعكف دائما على كتبه القدمية واجلديدة ‪ ،‬يتقصى فيها عن أسرار العالم ‪ .‬أمامه وضع كتاب اجلَدل‬
‫الصغير ( ديصاي زوطا ) ‪ ،‬رغم أن كتاب ( ديصاي ) صغير إال أ َّن قيمة أقواله كبيرة ‪ .‬بحيث ال يستطيع ( دَنانوخت ) أن يعطي تفسيرا‬
‫له ‪ .‬لقد رماه ( دَنانوخت ) في النار ‪ ،‬وبعد ذلك في املاء وأخيرا ً وضعه أمامه من الصباح وحتى املساء ‪ .‬وعلى ما يبدو أن ( دَنانوخت )‬
‫غلبه النعاس فنام ‪ ،‬فظهرت له روح الشر ( إيواث ـ روها ) في احللم ‪ ،‬التي امتزجت فتوحدت بأشياء من الدنيا سامية وأخرى واطئة ‪،‬‬
‫بعد ذلك جاءه ( دين ملِخ أثرا) ‪ ،‬ونقله من العالم وقاده إلى املطهرات ( مطراثي ) ‪ .‬وهذه ينبغي أن تكون ثمانية انظر « صفحة ‪12:207‬‬
‫عدها جميعها ‪ .‬فيها شاهد ( دَنانوخت ) فقط املذنبني واألشرار ‪ ،‬ولكن في اآلخر وفي مطهرة ( أواثر ) شاهد‬
‫« ولكن لم يجر ذكرها أو ّ‬
‫ُ‬
‫ُ‬
‫الورعني الذين متت مكافأتهم جزاء أعمالهم الصاحلة ‪ ( .‬دَنانوخت ) سأل الـ ( أثرا ) الذي يرافقه قائال ‪ « :‬كرسيا ديلي ِهمنو هو ـ أين‬
‫هو عرشي املؤ َمن ؟ «‪ ،‬فوعده الـ ( أُثرا ) مبكافأة وبنعمة روحية عالية ولكن عليه أوال العودة إلى العالم السفلي ( األرض ) وحرق‬
‫سفر ُم ّ‬
‫ذكرته ( أسفر دُخراني ) في املاء ‪ .‬وأن يعلن اإلميان احلقيقي وينشد للحياة العظيمة ويعلم الناس طيلة‬
‫كتبه في النار ورمي ِ‬
‫خمس وستني سنة وستني يوما إلى أن ينتهي ُعمره هناك ‪ .‬عاد ( دَنانوخت ) إلى الدنيا ‪ ،‬وجد الناس الذين اعتبروه ميتا يبكون عليه‬
‫سفر ُم ّ‬
‫ذكرته في املاء ‪ .‬وعظ ودعى الناس إلى‬
‫‪ ،‬ودفعهم لإلمساك عن ذلك ‪ .‬لقد تبع نصيحة الـ ( أُثرا) وحرق كتبه في النار ورمي ِ‬
‫اإلميان احلقيقي باحلي األزلي وحني بلغ هو أجله فارق جسده وصعد في الوقت احملدد إلى بيت احلياة ولبس ثوبا من الضياء ‪ ،‬وإكليال من‬
‫السرور بقوة اهلل ‪.‬‬
‫( دَنانوخت ) يحصل هناك على رسائل من األرواح الشريرة ‪ ،‬التي يحرقها في النار ‪ ،‬وعند ذهابه من العالم األرضي إلى املطهرات مع‬
‫ملك املوت ومن ثُم عبر عوالم النور ( آملي إد نهورا ) ‪ ،‬يشاهد العقوبات التي تلحق باملذنبني ‪ ،‬واألجر واملكافاة التي تقدم للورعني ‪.‬‬
‫يتشابه اسم ( نوريثا ) زوجة ( دَنانوخت ) مع زوجة نوح ( نو) ‪ .‬النص يُظهر أحداثا ً قدمية جدا ً‪ ،‬وكذلك اللغة تشير إلى استخدامات‬
‫قدمية ‪.‬‬

‫بناء ضريح‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫فضيلة الكنزبرا ستار جبار حلو رئيس الطائفة املندائية‬
‫احملترم ‪.‬‬
‫فضيلة رجال الدين املندايي كافة احملترمون ‪.‬‬
‫اجلمعيات املندائية ومجالس الطائفة والفدراليات وجميع‬
‫التجمعات املندائية احملترمون ‪.‬‬
‫مجلة مندا املعرفة تطلق الدعوة ‪:‬‬
‫لبناء ضريح تذكاري للريشمة عبداهلل الكنزبرا جنم قدس‬
‫احلي العظيم روحه اكراما ً له و ألعماله اجلليلة ‪.‬‬
‫احلملة تبحث في امر بناء ضريح تذكاري الئق يكون محط‬
‫احترام وتقدير من املندايي واجلميع ولألجيال القادمة ‪.‬‬
‫كذلك نتـوجـه بالنداء الى كافة اجلمعيات املندائية‬
‫ومجالس الطائفة والفدراليات وجميع التجمعات لتفعيل‬
‫هذه الدعوة واالخذ بها حتى يتحقق الغرض املنشود مبا‬
‫يليق باملغفور له بأذن ماري مندادهيي من مكانة دينية‬
‫عالية املرتبة ومكانة اجتماعية رفيعة ‪.‬‬
‫ونتوجه بهذا الى جميع املهندسني والفنانني واملبدعني‬
‫والرسامني الهندسيني من املندايي لغرض الشروع بوضع التصاميم لهندسة و طراز بناء الضريح‬
‫لكي يعتبر معلما تاريخيا و مزار لذريته من املندايي كافة ولألجيال القادمة ‪.‬‬
‫لهذا الغرض تشكيل جلنة األشراف ‪:‬‬
‫‪ - 1‬تُكلف جلنة مقرها في هولندا لألشراف على التصاميم الهندسية والتخطيط التي تصل اليها‬
‫لبناء الضريح من قبل املندايي بعد ان تختار احد الرسومات من قبل اللجنة املكلفة ‪.‬‬
‫‪ -2‬اختيار جلنة من خمس شخصيات من املندايي يكونوا مسؤولني عن بناء ضريح الريش امة عبداهلل‬
‫الكنزبرا جنم برئاسة السيد مانع نزال السعودي رئيس الفدرالية املندائية في هولندا وعضوية‬
‫الربى رافد الريش امة عبداهلل والسيد راغب هيجان زيدان عن استراليا والسيد فوزي صبار طالب عن‬
‫السويد والسيد همام عبد الغني عن شمال اميركا ‪.‬‬
‫‪ - 3‬فتح حساب جاري جتمع فيه التبرعات من املندايي الكرماء في احد البنوك الهولندية ‪.‬‬
‫‪ -4‬يتم اختيارعدد اثنان من اللجنة املشرفة يكون لهم حق التوقيع على الشيكات التي تصرف من‬
‫احلساب اجلاري لغرض البناء يكون أحدهم السيد مانع السعودي‪.‬‬
‫‪ -5‬تتكفل اللجنة املشرفة بالقيام بدعوة املندايي كافة للتبرع لبناء ضريح الريش امة عبداهلل قدس‬
‫احلي العظيم روحه بعد ان حتدد الكلفة التقديرية األولية للمشروع ‪.‬‬
‫‪ - 6‬ال تقبل التبرعات إال من املندايي ‪.‬‬
‫واحلي العظيم يزكي األعمال الطيبة‬
‫رئاسة حترير مجلة مندا املعرفة‬
‫اجلمعية اخليرية املندائية‬
‫‪9‬‬
‫في الدمنارك‬

‫املسقثا ‪ -‬مسقيت سيدرا (تصعيد َ‬
‫كنزا)‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫‪10‬‬

‫بقلم الترميدا سلوان شاكر‬

‫كنا في السابق عندما نسمع ان احدا ً قد توفاه الهيي قدمايي وقد صعدوا‬
‫وفرح كبيرين‬
‫عرس‬
‫له الترميدي الكنزا (مبارك اسمها) فأن ذلك لهو مبثابة‬
‫ٌ‬
‫ٌ‬
‫اجراءات‬
‫النه ليس من السهل عمل هذا الطقس اال من خالل مجموعة‬
‫ٍ‬
‫والكنزوري والسامرايي ٌ‬
‫يقوم بها الترميدي َ‬
‫كل بأختصاصه ‪.‬‬
‫ان تصعيد َ‬
‫الكنزا هو مبثابة مسقثة للمتوفي فهي تتم بوجود درفش‬
‫وكينثة وبناء رهمي كبير والقراءة في الكتاب الكبير املقدس في نصوص‬
‫تكاد تكون هي نفسها التي تتلى في طقس املسقثة ولكن بوجود‬
‫اختالفات حتماً‪.‬‬
‫هذا االختالف يجسده االختالف ايظا في طريقة الوفاة فأن املسقثة تعمل‬
‫من اجل الذين يتوفون وفاتا ً غير طبيعية وان تصعيد َ‬
‫الكنزا يجرى للذين‬
‫مباء من النهر اجلاري وان‬
‫يتوفون وفاة طبيعية طاهرة اي ان يطمش احملتضر ٍ‬
‫يرتدي مالبسه الطاهرة الزكية كاملة دومنا نقص وان يتوجه وجهه صوب‬
‫اواثر املبارك وان يكرس له اكليل من االس يوضع في راسه فيكون بذلك‬
‫مهيئ الن يصعد له َكنزا بعدما تخرج النيشمثا والروهة من اجلسد ‪.‬‬
‫ٌ‬
‫جزء‬
‫ان املسقثة هي مبثابة استذكار وجتسيد ملكونات االنسان وتطهير لكل ٍ‬
‫من تلك االجزاء الستون التي يتكون منها االنسان وذلك كي ترتقي الروهة‬
‫والنيشمثة ليستطيعا الدخول في ذلك اجلسد الرحي اال وهو الدموثة ‪.‬‬
‫وان تصعيد َ‬
‫الكنزا هو عبارة عن دعم اضافي وقوة رادعة الرواح الشر‬
‫التي حتاول ان تعبث بالروهة والنيشمثة عند خروجهما من اجلسد وهي‬
‫عبارة ايظا ً عن رسالة لفتح جميع االبواب املوصدة بوجه املُتحدين روهة‬
‫ونيشمثة ‪ ،‬وان هذا الطقس له َو نادر احلدوث عبر تاريخ الطائفة والذي يجب ان يجرى لكل مندائي متوفرة فيه الشروط التي ذكرت‬
‫‪ ،‬وان التصعيد هو ليس قوة للمتوفي فقط وامنا هو ثواب وحسنة وقوة ايظا للذي يصعد َ‬
‫الكنزا وكذلك للذين يرفعون اجلسد على‬
‫رؤسهم ‪.‬وانا العبد الفقير الذي الاستحق ان اكون التراب الذي يسير عليه اخواني الترميدي َ‬
‫والكنزوري لي الشرف في انني قد‬
‫صعدت كتابنا املقدس َكنزا ربا الربع مرات من اجل مغفرة اخلطايا ومن اجل الثواب ودفع العقاب لي وجلميع املندائيني امني‪.‬‬
‫هذا نص نادر عن طقس تصعيد َ‬
‫الكنزا ربا اقتبسته من كتاب نياني مأرشف في جامعة ((اوبساال)) عمره مائتان سنة قد حصلت‬
‫عليه من اخي وصديقي قاسم حربي حبيب وفقه مندا ادهيي ملا فيه اخلير الن هذا الطقس بقي ولسنيني طويلة منقوال شفاها ً ‪.‬‬
‫سأنقله بأمانة مع وضع مالحظاتي عليه بني قوسني والنصوص الدينية بني قوسني مزدوجني وهو‪:‬‬
‫مسبح الرب ‪..‬هذا شرح قراءة السيدرا خلف املتوفي والتي تسمى تصعيد َكنزا ‪.‬قم ببناء رهمي حتت الدرفش ( قبل ذلك اطمش‬
‫َ‬
‫الشكندا ووقر تاجك (اي انزع تاجك عن رأسك ببوث ـ بينة من هيي‬
‫وضع كينثة على يسار الدرفش ) وعند االنتهاء خذ كشطا من‬
‫والنهشثة وياهبشبا قابلي وفارقي ـ زهير ومزهر زهرون ـ كث قيمي اثري ـ اثير كليل نهور ـ كشطا اسيخ تاغي و َق ْبل التاغة ستني‬
‫مرة ومرة واحدة ) وبعدها جهز اربع من السامرايي ( اي اربع حاللية كاملني اما ان يكونوا مصبوغني مسبقا ً او ان تبني رهمي صباغة‬
‫بعد الرهمي الكبير وتصبغهم ) كي يحملوا املتوفي الى القبر (البد ان يرتدوا السامرايي رستاتهم كاملة وان يقوم االبو بعمل‬
‫املندلثة بأشراف احد الترميدي وبعدها يقوم السامرايي االربعة ببناء الشريجة والتي تكون عادة قبل شد البندامة وبعدها يصطف‬
‫السامرايي وراء املتوفي بأجتاه اواثر وان يكون االبو هو في الرأس وعلى يساره البقية وان يقرأوا جميعا ً (( لوفا ورواهة اد هيي وشابق‬
‫هطايي نهويلي لهازة نيشمثة لديلي (امللواشة) ادهازه مسقثة وشابق هطايي نهويلي )) وهم ممسكون بطرف البندامة واضعني‬
‫عليه بعض الريها واثناء القراءة يقومون بشدها على فيهم وان يكون التخت على اجلهة اليمنى من املتوفي وبعدها يقومون بشد‬
‫التخت وبعدها يضعون الشريجة على التخت ويضعون بعدها املتوفي في الشريجة ويقومون بشد حبال الشريجة وبعدها حبال‬
‫التخت وبعدها حيث يقف االبو على اجلهة اليمنى قرب الرأس يتم حمل املتوفي على الرأووس على ان تكون اميانهم فوق الشريجة‬
‫والتخت وينطلقون بأجتاه اواثر وبعدها يعبرون فوق املندلثة وان تكون ارجلهم اليمنى قبل اليسرى اال االبو فيعبر برجله اليمنى‬
‫فقط ويرجع لكي يختم املندلثة ثالث ختمات بيده اليمنى وبعدها يعود ليأخذ مكانه في حمل املتوفي والترميدي يقومون باالشراف‬
‫والتوجيه لئال يكون خطأ وعند الوصول الى املقبرة يقوم السامرايي وهم حاملني املتوفي بالدوران من يسار القبر الى مينه ويضعوا‬
‫املتوفي على اجلهة اليمنى للقبر ) بعدها قوم بترصة تاغة بأربع بوث ( بوثة قدمايي نخرايي وعند الوصول الى امللواشة اقرأ ملواشتك‬
‫وبعدها قول ((لوفا ورواهة اد هيي وشابق هطايي نهويلي لهازة نيشمثة لديلي (ملواشة املتوفي) ادهازه مسقثة وشابق هطايي‬
‫نهويلي بهيلي اد ياور زيوا وسيمات هيي)) وبوثة بشما ادهاهو َكفرا وبوثة هيي قريوي وبوثة نهور نهورا وبوثة مندا اقرن وعند الوصول‬
‫الى امللواشة اذكر ملواشتك وبعدها اقرأ نفس املقطع اعاله في قدمايي نخرايي واكمل البوثة) وبعدها اغرس الدرفش على ميني القبر‬
‫وفسمخي اد نهورا اهدون اد اكبشني‬
‫(واقرأ البوثتني التاليتني ‪(( :‬بشما اد هيي ربي اهدون ربي اهدون اداسخالي ياور بدربشي اد زيوا ِ‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫لهشوخا وباطيلني لقاله‬
‫اد ماردا هني ابادنني اس��تدرت هينيله اناتون اس��ديري س��درو ))‬
‫وبوثة (( بشما اد هيي ربي بيوما اد اثري سادرو ليردنا اد ميا هيي‬
‫مصبوتا َ‬
‫بكوي اصطيبيت ونصبوي لبيهرام دربش��ا ولشخينثا‬
‫اد شيش�لام رب��ا ايل��وي ولباب��ا اد هيلبون��ي اد زي��وا َ‬
‫نيكدوي اد‬
‫اث��ري وش��خيناثا بزيوي ناهري ه��ادي من ريش بري��ش )) بعدها‬
‫اكرخ البنداما ( بش��ميهون اد هيي ربي اس��وثة تهويلي لديلي‬
‫(ملواش��تك) توم لوفا ورواه��ة ادهيي وش��ابق هطايي نهويلي‬
‫لهازه نيش��مثة لديلي (ملواش��ة املتوفي) هي��ال اكبر رازا ربا اد‬
‫زي��وا ونه��ورا وايقارا اد اش��ري لفميهون اد من��ي ديلي هو مندا‬
‫ادهي��ي اد هو ايدا اف��رش بأصريهون اد هيي قدماي��ي اد هينون‬
‫فريشايي اد هينون ومشبني هيي)) بعدها يرمي الريه بالنار(هنا‬
‫يأخ��ذ القوقة ويقرأ بوثة هال هيي قدمايي بدون ريها اد بس��م)‬
‫وبعدها اقرأ ازهارا لنفس��ك ومللواش��ة املتوف��ي (اي البوث من‬
‫مش��بني هيي قدمايي الى اس��يرا هتيما ربتي) بعدها يطلب الترميدا من االبو ان يحفر ثالث حفرات واثناء احلفر يقرأ بوثة ((بشميهون اد‬
‫هيي ربي لوفا ورواهة اد هيي وش��ابق هطايي نهويلي لهازة نيش��مثة لديلي (ملواشة املتوفي) ادهازه مسقثة وشابق هطايي نهويلي ))‬
‫لكل حفرة ويرمي التراب على اجلهة اليس��رى من القبر (يضع رجله اليمنى على املس��حاة ويبدأ ّون بحفر القبر ويتساعد اجلميع باحلفر)‬
‫بعده��ا يب��دأ الترميدا بالقراءة من بوثة ((اباثر اد ايتنغد رقيها )) وبوثة بعد بوثة ال��ى ان تصل الى بوثة َ‬
‫((انكرثا مهتمتا اد نافقا مني من‬
‫امل��ا )) وتكملها اطلب من الس��امرايي ان ينزلوا املتوفي ف��ي القبر (جترى الطقوس االعتيادية للتلحيد) بعدها اطلب من ريش��ا اد بادا اد‬
‫س��امرايي (اي االبو) ان ينزل ثالث كفات من التراب على املتوفي (واحدة عند الرأس والثانية عند الوس��ط والثالثة عند االرجل) وفي كل‬
‫واحدة اقرأ بوثة ((بش��ميهون اد هيي ربي لوفا ورواهة اد هيي وش��ابق هطايي نهويلي لهازة نيش��مثة لديلي (ملواش��ة املتوفي) ادهازه‬
‫مس��قثة وش��ابق هطايي نهويلي)) (قبل انزال التراب اطلب من حاللية غير الس��امرايي ان يعملوا لوفاني مبلواشة املتوفي ) واردم القبر‬
‫بترابه واس��تمر بالقراءة الى تصل الى نهاية َكنزا س��مالة اي الى بوثة (( املن واملن واملن)) بعدها اطلب من االبو ان يرس��م القبر (بثالث‬
‫رسومات ) بالسكندوله واختم (بثالث اختام) واقرأ عند كل رسم وبعدها عند كل ختم بوثة رواهة اد هيي((بشميهون اد هيي ربي لوفا‬
‫ورواهة اد هيي وش��ابق هطايي نهويلي لهازة نيش��مثة لديلي (ملواش��ة املتوفي) ادهازه مسقثة وشابق هطايي نهويلي)) بعدها اطلب‬
‫من السامرايي ان يصطفوا على يسارك بحيث يكون االبو بجانبك وبأجتاه اواثر واجلميع على يسار الدرفش وانزعوا البنداما ببوثة (( ملِل‬
‫وابثة ادهيي ربي بفميهون بزيوا ونهورا وايقارا اد نافش��يهون ومش��بني هيي)) بعدها وقر تاجك بالبوث التالية((اي انزع تاجك عن رأس��ك‬
‫ببوث ـ بينة من هيي والنهش��ثة وياهبش��با قابلي وفارقي ـ زهير ومزهر زهرون ـ كث قيمي اثري ـ اثير كليل نهور ـ كشطا اسيخ تاغي‬
‫و َق ْبل التاغة س��تني مرة ومرة واحدة )) (قبل ان توقر تاجك اكرخ الدرفش بالبوثتني التاليتني(( بش��ما اد هيي ربي بيوما اد ِكرخي بيهرام‬
‫كسوي بسفطي هيلي َهتمي اد ربي اثنون اِلي بارخيلي ربي بفوميهون دخيا َ‬
‫لكفرا اد هاخا‬
‫ربا لدربشي تلتما وشتني ناطري اِلي اشرون ِ‬
‫َ‬
‫النزكي‬
‫اكشط ومهيمن صيفرا ليردنا‬
‫اشري وامريلي من زي َوخ ايثوزف ومن نهورخ ايثا َقن ُكلي املا َمنهربي ابون بقاله شانيا وامر ُكلمن اد ِ‬
‫والنترشم بروشما اد يردنا من ريش بريش))و وبوثة ((بشما اد هيي ربي بيوما اد ايتكسي زيوا شيشالمئيل دربشا بسفطي اد زيوا ُكلهون‬
‫ِ‬
‫اثري من كرس��واثون قام وابريختا اد ش��اني بزهرون شيش�لامئيل دربشا بارخي ومن اصطوني اد زيوا ن َس��بيلي ولهيلبوني َكوايي كسيا‬
‫كاسيلي وم َبرخيلي ومناطريلي وامريلي اكما اد زي َوخ بسفطي ناطر تتنَطر دموثخ ُكلهون املي اد هزِلخ بيرختا بديلخ نيبرخون ونيشبون‬
‫من ريش بريش)) ‪.‬‬
‫مالحظة‪:‬‬
‫اذا كان املتوف��ي ترمي��دا او َكن��زورا فأنك تبدأ بالقراءة من بوثة(( بش��مبيهون اد هيي ربي لوفا ورواهة اد هي��ي ‪ ...‬وبعدها بوثة يامانا نيها‬
‫يامانا س��يدرا ومس��درا يامانا نيها نيسقون مينخ اد ياوري املا ملوزنيا تقل ابادي َ‬
‫وآكري ‪ ..‬وبعدها بوثة بشميهون اد هيي ربي مرورب نهورا‬
‫ابكو تيبل من َ‬
‫اش��ر ّين َ‬
‫ش��انيا مانا انا اد هيي ربي مانا انا اد هيي روربي مانا انا اد هيي ربي َ‬
‫ابكو تيبل )) اما انزال املتوفي في القبر فيكون‬
‫في بوثة(( كث اتهشب هشوخا ادم من بغري نافق ))‪ .‬اما بقية الطقوس فتبقى كما هي ‪ .‬بعدها وعند اكمال الطقس يقوم الترميدا او‬
‫الترميدي بعمل لوفاني على طريانا س��أقوم بش��رحها مفصلة في باب خاص بها‪ .‬اما السامرايي االربعة فيطمشون في اليردنا وبعدها‬
‫يعملون لوفاني اسمه سامرايي ‪ .‬اللوفاني يستمر ملدة خمسة واربعني يوما ‪.‬‬
‫يقوم الترميدا او الترميدي بقراءة َكنزا سماله (الذي قرأوه في املقبرة يستمرون بقراءته على ثالثة ايام)‪.‬‬
‫وهيي زاكن‬
‫الترميدا سلوان شاكر‬
‫زازي بر انهر‬

‫‪11‬‬

‫الزواج واملرأة عند املندائيون‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫‪12‬‬

‫منقول‬

‫يعطي الفكر املندائي قدسية كبيرة للعنصر الذكري والعنصر االنثوي في هذه احلياة‪ ،‬ويعتبرهما من التكوينات السماوية االولى واملتوازية في‬
‫اخللق‪ ،‬حيث يرمز للعنصر الذكري ب ( سيندركا‪ -‬النخلة او رمز التكاثر والثبات ) ويرمز للعنصر االنثوي ب ( اينا – عني او ينبوع املياه ) ‪ .‬وميثل‬
‫احتادهما القوة اخلالقة التي هي احلياة ‪ .‬من هنا نفهم أن املندائية تؤمن بان العنصر األنثوي ليس طارئا على اخلليقة‪ ،‬وامنا موجود في األصول‬
‫االولى للخلق‪ .‬فهناك نرى ورود عدد كبير من اسماء الكائنات النورانية االنثوية ‪ ،‬التي لها قداستها في االميان املندائي‪ ،‬والتي تاتي مصاحبة‬
‫للكائنات النورانية الذكرية ( من مالئكة‪ ،‬اثري‪ ،‬ناطري ) وقرينة لهما‪ .‬وفقد جاء في كنزا ربا ما يلي ‪- :‬‬
‫(( اذهب واخلق رجال واحدا وامرأة واحدة وأطلق عليهما االسمني آدم للرجل وحواء للمرأة ))‪ .‬كما جاء أيضا في نفس املصدر‪ (( :‬وبعد ذلك خلق هو‬
‫آدم وامرأته حواء وانزل النفس (نيشمثا) على جسديهما ))‬
‫يعد الزواج عند املندائيني من االمور اجلوهرية في العقيدة واالميان‪ ،‬فاملرء الغير متزوج يعتبر غير كامال دينيا وروحيا‪ ،‬الن فلسفة الزواج هي االقتران‬
‫بقصد التكامل في الطبيعة واحلياة‪ ،‬ولغرض االجناب ودميومة العنصر ايضا‪ .‬واملندائية عموما حترم اشد التحرمي الرهبنة ( أي االمتناع االرادي عن‬
‫الزواج باي قصد ) وتعتبره من محرماتها‪ ،‬كما ان النصوص املندائية تنتقد بشدة الرهبان الذين يعزفون عن الزواج‪ .‬ويعتقد املندائيون بان من‬
‫يعيش بال زوجة طيلة حياته‪ ،‬ال جنة له في آخرته فالزوجة هي اجلزء املتمم للرجل وهي التي تنجب له االطفال‪ ،‬ويعتبر االجناب جزءا متمما للدين‬
‫واالوالد هم الذين يحملون اجلنازة‪ ،‬ويقومون باجراء الطقوس الدينية الواجبة بعد الوفاة‪ ،‬والتي تساعد امليت على بلوغ اجلنة في آخرته والرهبنة‬
‫في الدين الصابئي محرمة غاية التحرمي النها ضد احلياة‪ ،‬واحلياة في العقيدة املندائية الصابئية هي محور الدين‪.‬‬
‫ليس املهم لدى الصابئة مجرد الزواج فقط او ان الزواج متعة من متع احلياة‪ ،‬او قضاء نزوة جنسية‪ ،‬او شهوة جسمانية‪ ،‬او رغبة نفسية‪ ،‬امنا‬
‫يقصد بالزواج االجناب‪ ،‬وفي االجناب دوام للجنس وبدوام اجلنس تدوم العقيدة واالميان‪ ،‬ان الروحاني( ترميذه ) الذي ال يتزوج ال يحق له ان يرقى دينيا‬
‫الى مرتبة اعلى من مرتبته اي انه ال يرتفع الى درجة( كنز فره ) مهما بلغ كماله الديني او علمه الالهوتي‪ ،‬النه يعتبر في مثل هذه احلالة ناقصا‪،‬‬
‫وال يكتمل اال بذرية من زوجة ‪ ،‬ويعامل نفس املعاملة فيما اذا تزوج ولم ينجب اطفاال‪.‬‬
‫ذلك بالنسبة للروحاني‪ ،‬اما بالنسبة للعامة من املندائيني‪ ،‬فال يصح لالعزب وال للمتزوج العقيم ان يترأس الواحد منهما حمل اجلنازة ‪ ،‬او ان‬
‫يتوكل احدهما فيكون ابا للزوجة ‪ ( ،‬وكيال عنها) في عقد الزواج ويسمى ( ابهاثا ) اي االب‪.‬‬
‫الزوجة تكمل الزوج في العقيدة املندائية الصابئية في هذه الدنيا ‪ ،‬وفي االخرة تعود لزوجها وتسكن معه بعد ان تنهي النفس عقوبات حياتها‬
‫واحلسابات االخرى املسجلة عليها‪ ،‬وحتمل خطايا ومسؤوليات اعمالها في هذه الدنيا‪.‬‬
‫التقر الديانة املندائية مبدأ تعدد الزوجات ‪ ،‬ولكن هنالك مندائيني متزوجون من عدة نساء ومنهم رجال دين ‪ ,‬حبث يجوز للفرد الصابئي ان يتزوج‬
‫اكثر من زوجة على شرط حتقيق عدم االجناب كالعقم مثال او املرض املعدي ‪ .‬ويجب ان يعدل الزوج بني زوجاته‪ .‬كما سمح بتعدد الزوجات في‬
‫بعض األزمنة التي تعرض فيها الصابئة ملذابح جماعية أو أوبئة أودت بحياة أعداد كبيرة جدا ً من شباب الطائفة‪ ,‬وهو ما كاد أن يؤدي إلى تعرض‬
‫الطائفة للفناء ‪ ,‬فسمحت بعض األراء بتعدد الزوجات لتالفي خطر اإلنقراض ‪ .‬ومع كل ذلك فأنهم عمليا يفضلون الزوجة الواحدة كما يفضل‬
‫الدين ذلك ‪ ،‬اما اذا تعددت الزوجات فاقدمهن عندهم في كل مناسبة دينية هي ذات احلظوة االولى من بينهن ‪.‬‬
‫ويجوز للصابئي ان يتزوج اية صابئية عدا االخت وذريتها وابنة االخت وذريتها وزوجة اخيه وبنات ضرة اخته والعمة واخلالة او اجلمع بني اختني والى‬
‫ما هناك من شروط ‪.‬‬
‫ومينع الدين الزواج من غير صابئية اذ انه واحلالة هذه يخرج من دينه‪ ،‬وقد ورد في ديوان( ترسرالف شياله )‪ -‬اي اثنا عشر الف سؤال ‪ ،‬وهو احد‬
‫كتب الصابئة اذ ذكر فيه جواز الزواج من املسيحية امنا بعد اجراء طقوس خاصة وصعبة عليها ‪.‬‬
‫ويجوز تسمية الطفل باسم امه فيقال عند اجراء اي طقس من الطقوس الدينية للشخص ( فالن بر فالنه للذكر ) او ( فالنة بث فالنه لالنثى ) ‪.‬‬
‫ولهذا االنتساب في الدين الصابئي سبب غير االسباب التي يذكرها علماء االجتماع في تكوين االسرة‪ ،‬فالصابئة يدعون على انه بعد ان امر‬
‫اهلل سبحانه وتعالى بخلق ادم من طني خلق حواء من جسمه‪ ،‬وبعد اجنابهما لم يتزوج االبناء اخواتهم امنا ارسلت البنات الى عالم اخر فيه‬
‫اناس مثلنا يسمونه (امشوني كشطه) اي ارض العهد ‪ ،‬وجيء بفتيات من امشوني كشطه الى اوالد آدم فتزوجوهن ‪ ،‬وعلى هذا االساس فاملرأة‬
‫في نظر الدين من عالم غير عاملنا‪ ،‬فقد اتت من عالم كله طهارة وعهد ‪ ،‬ثم يقولون ان آدم خلق من طني وحواء خلقت من جسمه وعلى هذا‬
‫االساس فتسمية االبن باسم امه اعلى من تسميته باسم ابيه( آدم من طني اهوه‪،‬هوه زوى من كانا ادنافشي اهوت) ‪ ،‬اي ان ادم خلق من طني‬
‫وزوجته حواء خلقت من نفسه وبذلك فهي اطهر من الطني‪.‬‬
‫ال يتم الزواج املندائي اال بولي وشهود‪ ،‬وعقد القران ( املهر ) إذا كان المراءة ( ثيب – غير عذراء ) ال يقوم به رجال الدين العاديني بدرجة كنزابرا‬
‫او ترميدا‪ ،‬وامنا من املفروض ان يقوم به رجل دين يسمى ( ابيسق ) وهو رجل دين كان برتبة ترميذا ثم قام بعقد قران الحدى الثيبات ‪ ،‬فتم إنزال‬
‫مرتبته الدينية على أثر ذلك وأصبح يسمى ابيسق ويختص عندها بعقد قران الثيبات الغير عذراوات ‪ ..‬الن أي رجل دين يقوم بتصعيد تاجه‬
‫ويعقد قران المرأة ثيب يعتبر تاجه ملوث ‪ ،‬وال يحق له بعدئذ ان يعقد قران أي فتاة عذراء ‪ .‬وهذه الرتبة الدينية ( ابيسق ) استدحدثت في‬
‫املندائية عبر تاريخها ولظروف معينة مر بها املندائيون ‪ ،‬للتخلص من مسألة زواج االرملة واملطلقة التي تكاثرت حاالتها ‪ .‬وحاليا ال وجود لتلك‬
‫املرتبة من رجال الدين‪ ،‬ويستعاض عنه برجال دين ‪ ،‬ولكنهم يقومون بخلع او بعدم تصعيد تيجانهم فوق رؤسهم ‪.‬‬
‫يسمح املندائيون برجوع الرجل الذي يتزوج من خارج محيط الطائفة ‪ ،‬الى اجلماعة املندائية ويؤهلونه مرة اخرى‪ ،‬ولكن ال يسمحون للمراة التي‬
‫اثمت بزواجها من خارج محيط الطائفة ‪ ،‬بالرجوع في رحابها ثانيا ‪.‬‬
‫يعطي الدين الصابئي للمراة كل احلقوق املمنوحة للرجل‪ ،‬فقد منحها حرية التعليم ‪ ،‬وحرية العمل‪ ،‬وحرية اختيار الزوج ‪ ،‬ومينع منعا باتا‬
‫معاملتها بقسوة ‪ ،‬ويجوز للمرأة العمل الكهنوتي ‪ ،‬حيث قد ارتفعت بعضهن الى مرتبة(ريش أمه)‪ -‬رئيسة امه ‪ -‬وهي اعلى درجة كهنوتية في‬
‫الدين كما اجاز لها طلب الطالق ‪.‬‬

‫نشمثا‬

‫احلقوقي مكسيم السعيدي‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫نشمثا ‪ :‬النفس وجمعها نشماثا ‪ ،‬وهي جوهر احلياة ‪ ،‬ومصدرها عالم النور ‪،‬‬
‫وهي هبة اخلالق سبحانه لألنسان‬
‫خروج النشمثا من اجلسد وفق النصوص املندائية‬
‫كثرت التساؤالت حول كيفية خروج النشمثا من اجلسد الفاني‪ ،‬وما هي‬
‫الوضعية التي يكون بها اجلسد بعد اخلروج ؟ لقد طرح هذا السؤال على‬
‫الكثيرين من الفقهاء من االديان االخرى ولكنهم جميعا َ قالوا بعدم العلم‬
‫بهذا ونسبوا علمة الى اهلل ‪ ..‬اذ ان جميع الكتب املقدسة في ديانتهم‬
‫والتي يعتمدون عليها في التشريع ال جتيب بصورة صريحة وال يقبل معها‬
‫التفسير او التأويل في النص عن هذا السؤال املهم ‪ .....‬بل تركت الباب‬
‫مفتوح ملا قولناه ‪ ...‬وقيدت بعض اإلجابات بأنها محصورة ب اهلل وحده‪ ..‬وهذه تعتبر اسرار ربانية ‪ ..‬وال يسع املقام هنا‬
‫لشرح هذه النصوص و املقارنة بينها فنترك امر ذلك للقارئ العزيز‪ .‬لكن لو تصفحنا كتب الشريعة املندائية والتي هي‬
‫أقدم شريعة بشرية لوجدنا أن هيي قدمايي) قد أجابنا عن طريق نبيه و رسوله(نبيها و شليها) يهياهانا( امبرخ اشمة)‬
‫بات يحير عقول من تطرقت اليه‪ ...‬ألن طبيعة العقول البشرية مهما أتسعت فهي‬
‫مبارك اسمة على هذا التساؤل الذي َ‬
‫ناقصة‪ ..‬ومهما بلغت من حيث العلم و املعرفة فهي قاصرة عن معرفه بعض احلقائق التي تعجز العقول على ادراكها‬
‫ولكن هيي قدمايي) احلي االزلي مبارك اسمه هو االوسع و االشمل آلنه ( أزيزا هكيما ويَدويا هازَي َ‬
‫وشليطا أد ال ُكل صبو)‬
‫الكنزا ربا القسم االمين{ العزيز احلكيم و العليم البصير و القادر على ُكل شئ} ‪ ....‬فقد جاء في كتابنا املقدس (دراشا اد‬
‫يهيا) تعاليم ابونا يهيا يهانا مبارك اسمه في النص ثالثني عن احملاورة التي جرت بني النبي يسوع (علية السالم) ونبينا‬
‫ورسولنا يهيا يهانا (مبارك اسمة)حول كيفية خروج النفس ( النشمثا) من اجلسد الفاني ‪ .‬وهاك عزيزي القارئ النص‬
‫املترجم‬
‫{ باسم احلي العظيم ـ معظم النور السامي‬
‫يهيا وعظ في لياليه يهيا في اماسي الليالي ‪ ,‬يهيا وعظ في لياليه وقال‪:‬‬
‫‪ .......‬تكلم املسيح قائال ليهيا في أورشليم ‪ ,‬حلفتك يا يهيا باحلي العظيم ومبالك االحد (هبشبا) املوقر أسمة أقسمت‬
‫يا يهيا عليك با الدرب الذي سلكه اخملتارون الصاحلون حدثني ماذا يشبه دفة سفينه صاورئيل* أجبني النفس (النشمثا)‬
‫عندما تغادر اجلسد مباذا تكون مغطاة وماذا تشبه وهي داخل اجلسد الفاني‪ ,‬أليست تشبه الدم (زما) حيث تسخن اجلسم‬
‫وهو منغلق أم رمبا تشبه الريح عند خروجها من اجلبل تتأخر وتعاق ‪ .‬اوال تشبه الندى عندما يسقط على أوراق اآلشجار‬
‫عال وهو يسترسل الدموع دومنا انقطاع ثم قال‪ :‬النفس ال تشبه‬
‫يتبخر و يتالشا‪ .‬عندما قال ذلك املسيح صرخ يهيا‬
‫ٍ‬
‫بصوت ٍ‬
‫الدم الذي يسخن اجلسم وهو مغلق وال تشبه الريح عندما تخرج من اجلبال تتأخر وتعاق ‪...‬النشمثا محتجبة ومتلفعة‬
‫بالنور ‪ ,‬تدخل اجلسد الفاني خفية ‪.‬عندما تكون مجهزة بلباس النور ‪ ,‬تصعد على دفة سفينة صورئيل‪.‬تظهر ثالثة ألسنة‬
‫من الضوء مسرعة لتلحق بها ثم تتركها على التعاقب‪ ,‬اما الثالثة فتغادرها تاركة لها رايه بيضاء‪ .‬وعندما تغضب النار‪..‬‬
‫فأن النسمة تخرج منسلة من القدم و الركبه وتقترب من اخلاصرة حيث ترحل منها وتأتي قابضة على قلبه ثم تنزل على‬
‫الصدر منحسرة‪ ,‬فتغم عيني االنسان وسيمائه وشفتيه ثم تلتف حول لسانه ‪ ,‬صورئيل يناديها قائالَ أنفصلي يا نشمثا‪.‬‬
‫ملاذا ترقبني اجلسد؟ قالت له’ ‪ :‬من جسدي أخرجتني يا صورئيل ‪ ,‬أمنحني لباسي وحررني ‪ .‬قال لها أ تيني أعمالك ** و أجرك‬
‫الذي سيمنحك لباسك ‪ .‬قالت لم أعرف صاورئيل أن أجلي قد حان ‪,‬وبصورة سريعة أرسلوك لي ‪ :‬اذا كانت أعمالي التي‬
‫اديتها حسنة فأنك ستحضر لي املالبس وتلبسني أياها عندما تخرج النسمة ( نشمثا) من اجلسد يحمله أربعة رجال‬
‫مجهزين مبالبس النور*** يسيرون به نحو املقبرة يبكون‬
‫تاره وينوحون تاره أخرى ويصرخون**** حتى يوضع داخل حفرة ضيقة ويواروا اجلسد بالتراب في هدوء وفي عويل مكتوم‬
‫ثم يطمروا احلفرة ويسحب الرجال أحدهم تلوا االخر تاركني بسرعة اجلسد داخل القبر‪ ,‬وبعدها يحضرون كأسا َ من املاء‬
‫ويقطعون اخلبز***** وينسون اجلسد الفاني}****** هذا هو ما جاء بالنص املستل من كتابنا املقدس دراشا اد يهيا والذي‬
‫يوضح به بصورة جلية خروج النشمثا من اجلسد الفاني ‪ ..‬فأن دل على شئ ؟ يدل على عظمة و شمولية الشريعة‬
‫املندائية و أرتكازها على العلم الرباني في كل صغيرة و كبيرة فما من شئ توصي ب ِه الشريعة املندائية أالهو تأكيد على‬
‫وصايا ( هيي قدمايي) مبارك اسمه الى عبادة امللتزمني و املاسكني شريعته{ طوبى ملن سمع وعلم وأرتقا بالنصر وشاهد‬
‫مكان النور} الكنزا ربا القسم االمين‪.‬‬
‫واحلـــــي مزكـــى‬

‫‪13‬‬

‫العنف عند األطفال ســـلوك مكتسـب أم عـوامــــل وراثيـة ؟‬
‫حسني علي احلمداين‬
‫املتتب��ع لواق��ع االطفال في ه��ذا الزمان يلحظ نش��وء‬
‫ظاه��رة غريبة لديه��م تدعو للتس��اؤل اال وهي ظاهرة‬
‫العنف‪ .‬فظاهرة العنف تعودناها عند الكبار‪ ،‬فما بالها‬
‫حتولت الى الصغار ‪ -‬ما االس��باب والدوافع التي ادت الى‬
‫انتش��ار هذه الظاهرة في اوساط الصغار‪ ،‬رغم ما عهد‬
‫فيهم من براءة وس�لامة صدر ونس��يان سريع حتى لو‬
‫اسيء اليهم‪:‬‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫‪14‬‬

‫حالة عدوانية‬
‫بداية هن��اك ظاهرة عنف بني االطف��ال وبني بعضهم‬
‫البعض‪ ،‬وهن��اك ظاهرة عنف من الكب��ار جتاه االطفال‬
‫وكال احلالت�ين له تأثير س��لبي جس��دي ونفس��ي على‬
‫االطفال‪ .‬ويش��تد هذا التأثي��ر س��لبا ً اذا ارتبط العنف‬
‫ض��د االطف��ال بالظلم والقس��وة والتعنيف الش��ديد‬
‫او كان بوج��ود اقران الطفل من زمالئ��ه او اصدقائه‪ ،‬مما‬
‫يول��د حال��ة عدوانية عن��د الطفل تعك��س رغبته في‬
‫االنتقام والتقليد واحملاكاة ملا يجده من معاملة قاسية‬
‫وعدوانية‪ .‬ويزداد تأثير العنف بني االطفال بني بعضهم البعض اذا لم يجد الطفل من يدافع عنه او يعاقب املعتدي مما قد يدفع الطفل‬
‫الى االنطواء او عدم الرغبة في الذهاب الى املدرسة‪ ،‬وضعف التحصيل العلمي لشرود ذهن الطفل باآلثار السلبية الناجتة عن االعتداء‬
‫عليه من قبل اآلخرين‪.‬‬
‫كما انه قد يولد عند الطفل االضطرابات النفس��ية واالعراض العضوية التي قد حترمه النوم‪ ،‬وتؤثر على ثقته بنفس��ه وتشعره باحلزن‬
‫والتوتر الش��ديدين‪ ،‬لذا يحس��ن لتفادي كل هذه اآلثار الس��لبية الناجتة عن العنف بني االطفال االهتمام بتربية الطفل تربية حتفظ له‬
‫حقوقه‪ ،‬وحتمي اآلخرين من اعتدائه عليهم بحيث ينشأ الطفل منذ الصغر على احترام حقوق اآلخرين واحلب والتسامح وتبادل الهدايا‬
‫مع اقرانه وزمالئه في املدرس��ة واصدقائه ليكس��ب ودهم ومحبتهم‪ .‬وكذلك يجب عدم اغفال السعي للمصاحلة بينه وبني من يعتدي‬
‫عليه ومعاقبة املعتدي ومعاقبة املعتدي في حالة عدم قبوله االعتذار‪ ،‬وتكرار االعتداء‪.‬‬
‫املشاكل الزوجية‬
‫كما ال ننسى ان ننبه الى ان املشاكل الزوجية املتكررة واملشادة بني الزوجني امام االطفال تولد نفسية عدوانية لالطفال بل يعمد بعض‬
‫االزواج الى ضرب زوجته امام اطفاله‪ ،‬مما يتس��بب في تدمير نفس��ية االطفال واالقتداء بوالده في االساءة الى اقرب الناس اليه من افراد‬
‫اسرته وزمالئه في املدرسة‪.‬‬
‫ً‬
‫كما ال ننس��ى ان نش��ير الى اآلثار السلبية الناجتة عن مش��اهدة افالم العنف س��واء أكان منها تلفزيونيا ام عبر االلعاب االلكترونية‪،‬‬
‫يجب ان يقوم الوالدان املربيان بدورهم الفعال للحد من هذه الظاهرة السيئة بني االطفال‪ .‬ومن اسباب ظاهرة العنف عند االطفال في‬
‫عصرن��ا اهمال الوالدين‪ ،‬وعدم قيامهما بواجب الرعاية املبكرة واعني الرعاية بكامل معانيها من القرب الى االطفال وحس��ن التعامل‬
‫معهم واللطف واللباقة معهم‪ ،‬وترك القسوة في التفاهم معهم اذ ان ترك هذه الرعاية قد يوجد ردة فعل يصاحبها شيء من العنف‪.‬‬
‫ومن اسباب العنف عند االطفال فتح الباب لهم على مصراعيه واالذن املطلق لهم مبشاهدة جميع االفالم والقنوات واللعب مبا يسمى‬
‫(البليستيشن) وبحرية مطلقة حيث ان بعضا من برامجه واشرطته كلها عنف‪ ،‬وال شك ان الطفل من برامجه واشرطته كلها عنف‪،‬‬
‫وال شك ان الطفل سريع التأثر سريع التقليد فيقلد ما يشاهده من افالم وبرامج واشرطة ويظهر ذلك على اخالقياته وسلوكياته‪ ،‬ومن‬
‫اسباب ظاهرة العنف عند االطفال‪ .‬وجود العنف عند والدي االطفال فيقلد االبن او البنت اباه وامه‪.‬‬
‫عوامل وراثية‬
‫ً‬
‫لم يعد مقبوال في االوساط العلمية النفسية ارجاع سلوك العنف لدى االطفال فيما فيه من تعقيد وغموض الى عامل واحد بعينه‪،‬‬
‫فاالجتاه املقبول اآلن هو ارجاع العنف الى عوامل متعددة ومنها‪:‬‬
‫‪ -1‬عوامل وراثية مثل‪ :‬ما ينقل الى االبن من اآلباء واالجداد من صفات وخصائص وتكوينات غير ناقالت الوراثة او اجلينات‪ .‬فيحدث افرازات‬
‫هرمونية وغددية‪ ،‬فمثالً اذا زاد افراز الغدة الدرقية صاحب انفعال زائد وس��لوك عدواني واضح‪ ،‬يعكس اخلمول في افراز الغدة النخامية‬
‫ليصاحبه خمول وهدوء وان صار هناك عدوان فهو ببرود اعصاب‪.‬‬
‫‪ -2‬عوامل بيئية‪ :‬وهي جميع ما يسريه الطفل من خبرات من والدته او حتى قبل والدته الى ان يبلغ‪ .‬ومن ذلك ظروف التنشئة االجتماعية‪،‬‬
‫وخبرات القسوة والعنف من الوالدين او احمليطني به مع الطفل‪ ،‬واحلرمان والصد والزجر واالهمال‪،‬‬

‫ولع��ل أهمها احلرمان العاطفي‪ ،‬ومن العوامل البيئية‪ :‬ظروف التربية والدراس��ة والظروف الثقافي��ة ومكوناتها من العادات والتقاليد‬
‫والقيم والنظم واللغة املس��تخدمة‪ .‬اذا ً التفاعل مع هذه العوامل يؤثر على احلالة النفس��ية للطفل مما قد يجعله عدوانيا جتاه نفسه‬
‫واآلخرين من حوله‪.‬‬
‫احلرمان العاطفي‬
‫فاملعروف عند املتخصص في علم النفس او غيره ان الطفل الذي يش��عر باحلرمان العاطفي من والده او يش��عر بنقص ما في ش��كله‬
‫( اصم‪ ،‬وزن زائد‪ ،‬تش��ويه جس��مي معني) ال يس��تطيع التعبير عن انفعاالته بالكالم فيلجأ للصراخ او االعتداء على اآلخرين‪ ،‬او تكسير‬
‫حاجاته او حاجات اآلخرين في املنزل‪.‬‬
‫هنا ال بد من فهم فسيولوجية الطفل (تكوينه النفسي واجلسمي)‪ ،‬وكيف يحدث النمو وما هو تأثير كل مرحلة حتى يتناسى لآلباء‬
‫واالمهات التعامل معه بايجابية‪ .‬فنأخذ على سبيل املثال‪ :‬الطفل حني ال يشعر باحلب واحلنان والعطف من الذين حوله يجعله‬
‫يستخدم حيلة جلذب انتباه اآلخرين من حوله‪ ،‬فيلجأ خلطأ معني حتى يعاقب عليهم بعد ذلك يلتفت اليه الوالد او الوالدة لتدليله‬
‫وحضنه وضمه‪ ،‬وهكذا يرى الوالدان ان الطفل عنيف‪ ،‬كذلك حني شعوره بالغيرة بسبب وجود مولود جديد او عدم حصوله على ما‬
‫يريد او ما ميلكه اآلخرون يلجأ الي نوع من العنف ليعبر عن شعوره معتقدا ان اآلخرين يفهمونه‪ ،‬فشعور الطفل باخلوف والقلق والتوتر‬
‫ايضا يدفعه للعدوان مع نفسه او مع اآلخرين‪.‬‬
‫سلوك مكتسب‬
‫بعد ارجاع العنف لعدة عوامل‪ ،‬هنا يجب االشارة الى ان العدوان او العنف لدى االطفال سلوك مكتسب متعلم من البيئة مثل الوالدين‬
‫واالقرباء واملدرسة واالصدقاء واالهم من وسائل االعالم خصوصا ً من القنوات التلفزيونية واملوجهة الطفالنا حالياً‪ .‬ويدعم هذا نظرية‬
‫العالم (باندور) بنظريته التقليدية واحملاكاة التي خالصتها ان غالبية سلوك االنسان مكتسب ومتعلم‪ ،‬وهذا يعتبر نصيحة للوالدين‬
‫ووسائل االعالم بان يحرصوا على اطفالنا‪ ،‬وعدم املساعدة في ايجاد جيل من االطفال هم شباب الغد يتصف بالعدوانية والعنف‪.‬‬
‫فنحن نقول دائماً‪ :‬الطفل هو بالنسبة لنا مبثابة بطاقة صعود الطائرة‪ ،‬فنفهم سلوك العائلة من مشاهدة سلوك الطفل وبالتالي‬
‫نستطيع احلكم على اجتاه وافكار محيطه االسري‪.‬‬
‫ولقد دلت الدراسات النفسية ان من يشاهد العنف في منزل اسرته سواء عنف لفظي‪ ،‬او بدني فهناك احتمال عشر مرات ان يكون‬
‫عنيفا ً مع اآلخرين‪ ،‬وكذلك مع اسرته في املستقبل‪ ،‬فيجب عدم التهاون في مثل هذه االمور‪ ،‬الن ما مير به الطفل من خبرات في حياته‬
‫هو مجموعة من القواعد حتدد سلوك الفرد في املستقبل‪.‬‬
‫وال بد من ادراك ان البرمجة العقلية للفرد تبدأ منذ الصغر‪ ،‬فلقد دلت الدراسات ان ‪ %50‬من سلوك الطفل يتشكل في اخلمس سنوات‬
‫االولى و ‪ %75‬عند اكماله لثماني سنني و ‪ %95‬عند بلوغه الثامنة عشرة‪ ،‬فاذا وجد الطفل في بيته تشجيعا ً على العنف والعدوان‬
‫بطريقة مباشرة‪ ،‬او غير مباشرة فاملسؤولية تقع على احمليطني به‪.‬‬
‫وال بد من التأكد على ان للقضاء والقدر دورا ً في تشكيل شخصية الطفل‪ .‬فلقد جاءت اآلية الكرمية قال تعالى‪( :‬ونفس وما سواها *‬
‫فالهمها فجورها وتقواها ) (الشمس)‪ .‬وكذلك اآلية قال تعالى‪ ( :‬وهديناه النجدين ) (البلد)‪.‬‬
‫مشاعر الكراهة‬
‫قد ينشأ الطفل ببيت تسوده الكراهية بني افراده‪ ،‬فالشجار دائم بني االبوين واحلب ال وجود له‪ ،‬فيه تراشق بالسباب واخلصام امام‬
‫االبناء‪ ،‬وقد يصل االمر الى القطيعة والطالق‪ ،‬فيحدث احد االبوين االبناء الصغار مبشاعر الكراهية التي يحملها نحو اآلخر‪ ،‬هنا ميتص‬
‫الطفل مهما كان سنه مشاعر الكراهية والشجار في االسرة‪ ،‬فتكون طابعا ً للعالقات بينه وبني اقرانه وبينه وبني اسرته‪ ،‬وقد ينقلها‬
‫للمدرسة ولالقران في الزيارات او حتى املعلمني‪.‬‬
‫لذا جند هؤالء االطفال يعانون من القلق الدائم واالضطراب النفسي نتيجة الظروف غير املستقرة التي يعيشونها ويكون الطفل‬
‫عرضة لالستثارة التفه االسباب‪ ،‬فيحملون مشاعر الكراهية النفسهم ولآلخرين‪ ،‬وينتقل ذلك الى مشاعر عدوانية موجهة ضد اجملتمع‬
‫بكامله على شكل سلوك منحرف (مخدرات‪ ،‬فتحيط‪ ،‬الكتابة على اجلدران‪ ،‬سرقات‪ ،‬املشاجرات‪..‬الخ)‪.‬‬
‫ويجب ان ندرك ان الطفل الصغير ما دون سنتني اذا تغيرت عليه البيئة (زيارة من منزل الى منزل ‪ -‬نقل بالسيارة) جنده يشعر باالضطراب‬
‫وانزعاج يبرز ذلك من خالل عدوانيته بالصراخ والبكاء‪ ،‬فاالم ال تعرف ماذا حل بابنها او إبنتها؟ ايضا ً بعد االمهات العامالت عن ابنائهم‬
‫يولد العنف لديهم كردة فعل لتركها البنها‪ ،‬فالبد من مالحظة هذه االمور‪ ،‬فاملام االم واالب مبراحل النمو امر مطلوب ومهم ملعرفة كل‬
‫خصوصيات النمو فالوقاية خير من العالج‪.‬‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫‪15‬‬

‫جنــــــم هوى‬

‫الشاعر بيان جاسم داغر‬

‫قصيدة شعرية(بعنوان جنم هوى) لتأبني الفقيد الريشما الشيخ عبد اهلل الشيخ جنم ال زهرون‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫‪16‬‬

‫قد اشرقت من نـــــوره سيمـاه‬
‫جنــــــم هوى ‪....‬كال عال لسماه‬
‫حفـــــــت بـه لكواكــــب اشباه‬
‫جنــــــــم تعلـــــق بالسماء محلقا‬
‫من قـــــــادر منــــــعا اذا ناداه‬
‫لبــــــــــــى نداء اهلل فانطلقوا به‬
‫درر مــــن اجملـد املبني وراه‬
‫طـــــاروا به نحو السماء فحلقت‬
‫وتركتنا فــــي كـــل قـــــلب اه‬
‫فارقتنــــــــــــا لكن سكنت قلوبنا‬
‫تبقـــــى لهذا الدهر عطر شذاه‬
‫يا ايهـــــــــــا الغادي عليك حتية‬
‫مكلــــومة وجراحنــــا افـــــواه‬
‫ابا حاضـــر هل تدري ان قلوبنا‬
‫لســـمو تاجـــــك حني احتجناه‬
‫مهـــــــــال تعجلت الرحيل وكلنا‬
‫ليـــــال نهـــــارا صارخا وياله‬
‫للهي خذ هذي اســـــتغاثة مؤمن‬
‫من ضـــــعفنا بني الذئاب شياه‬
‫انـــــا تعاورنـــــــــا الذئاب واننا‬
‫هلل يصــــــــرخ للســـــماء نداه‬
‫فــــــي كـــــــل يوم بيننا اضحية‬
‫يهوي اليـــــــك مضرجا بدماه‬
‫فــــــي كل يوم من ذبيح صرخة‬
‫ينعــــــى لعظم مصــــابه قتاله‬
‫فـــــــي كـــل يوم ناحب اوالطم‬
‫ولكـــــل افــــــاق ســـبيل هواه‬
‫ولقــــــــــد غدونا نهب كل محلق‬
‫فــــــــي كــــل زواية هنـا تلقاه‬
‫فــــــــي كل قطر من بنيك مشرد‬
‫ثم اغتــــــــدى بأحبـــــة فطواه‬
‫نشــــــــر الردى فينا متون منونه‬
‫ارثي حلـــالي ان بقيـــــت وراه‬
‫ارثيــــــك( ياريش امتي) ام انني‬
‫وملــا بقى لــــي في احلياة اراه‬
‫ارثيــــــك ال نفسي التي ارثي لها‬
‫ارثــــي حلــــــالي ال حلــال احبة عمــل الزمـــــان بهم هنا اقصاه‬
‫قـــــل النصـــير وشرع األكراه‬
‫ضاعوا وجاعوا واستبيحوا بعدما‬
‫هلل يــــــــــاهلل يـــــــاهلل يـــــــاهلل‬
‫مستصــــــرخني اهلل يـــــــاهلل يــا‬
‫فينـــــــا لكــــــــل مـودع مرثاه‬
‫خلفتنــــــــــــا والدهر حل مصائبا‬
‫قد قلتـــــــــــه لتوجســـي اخشاه‬
‫للهيي خـــــــــذ مالم اقله لو انني‬
‫*************‬
‫واناره مبســــــــــــــاره مواله‬
‫جنــــــم هـــــوى ال بل سما لعاله‬
‫كشــــهاب نـــور يرتقي لسماه‬
‫جنـــــــم عــــال فأطل نور مساره‬
‫كرمــــت اذا ما ســـميت مثواه‬
‫يا جنـــــــــم يابن النجــــم اية بقعة‬
‫ان املـــــــــراثي للذيـــن سواه‬
‫ال ليس من طبـــــــع النجوم مراثيا‬
‫فــي الكـــون الحتلو سواه مياه‬
‫مــــاذا ســـــــاكتب عن فرات بعده‬
‫فيها مــن النفر الكـــــــرام يداه‬
‫ام دجلــــــــة اخلير التي كم عمدت‬
‫ان ليـــس من جنــم بها ضاهاه‬
‫بوركت من مســرى وبورك ساريا‬
‫عنــــــا مبا نلقــــى وانت اجلاه‬
‫ياعالــــــم األنـــــــوار جاءك شاهد‬
‫جلـــــدا وانت احلـــــــق يارباه‬
‫انقـــــذ بنيـــــك فانهـــــم قد اوهنوا‬

‫جــبل شـــامخ‬

‫املحامي عـمـاد عبد الرحيم املاجدي‬

‫گـالـَـ ْو شـوفــَـه هـَـالـْمـَمـْـدود‬
‫ثـــه ِگـلــْ ِت اشـلـون؟‬
‫گـالـَـ ْو جـِ ّ‬
‫ضــر ِگـصـَب َع الـعـود؟‬
‫گـِلـْ ِت‬
‫ـلـهـم ( جـَـس ٍــد مـَ ْ‬
‫سـجـي ) شـو خـَ ّ‬
‫ُ‬
‫(مـَسـجي) او َع األرِض مـَمـدود‬
‫ـشــوف‬
‫مـو جـِـثـمـان هذا اتــْ‬
‫ُ‬
‫تِـخـجـَـل مـالِگـتـْـلــَـه احـْـدود‬
‫جـِبـَل شـامخ اوحـَدرَه الگـاع‬
‫والگنـزات يـقـرَن والبـَشـَر مـحـشود‬
‫طـبـْعـأ ً و(الدرافش)عالي َمـرفوعات‬
‫ـجــود‬
‫ِحـفـْـر ْو گـاع فـاح ( الـْـهـيـل)‬
‫لِـلـْهـيـبـَه اوسـليـل الـْ‬
‫ُ‬
‫اللـي عـليـك ايــزود؟‬
‫ِم‬
‫(ابـو را ِفــد) يـَحـادي الـگـوم‬
‫ـنـهـو ّ‬
‫ُ‬
‫غـربـَت والـقــَ َدر مـَوعـود‬
‫شرقــَـت‬
‫أبـو را ِفـد‬
‫(شمـس) ِ‬
‫ِ‬
‫ُ‬
‫ـشــِ ْل ازنــود‬
‫(أبـو را ِفـد) يـَـقـوس الـحـَـق‬
‫سـهـام الـحـَق ت ِ ِ‬
‫ِ‬
‫يـَحـادي الـگـوم يالـْمـَشـهـود‬
‫أبـو الـغـيرَه الـْ ِحـمـَت گـومـَك‬
‫اوحضنـَت الـمـَحـمود‬
‫مــو (تابـوت) هـذا اتـْگـول‬
‫(شـريجـَه) ِ‬
‫ِ‬
‫ُ‬
‫ـشـمـثـْـتـَـك رَعـَـد وارْعــود‬
‫(جسـِم) يـنـزل قــَـرار الـگـاع‬
‫ِ‬
‫نـَ‬
‫ِ‬
‫حـسـود‬
‫ـبــه‬
‫يـحـْـفـظ عـالِم او مـَ ُ‬
‫(لِـِحـْـ ِد الـگـاع) يــــاصـَ ّ‬
‫ُ‬
‫ذهـَب صافي اويـِشـِـع بـِخـْـدود‬
‫وامصفــه‬
‫(ذهـَب تِـيـزاب)‬
‫ّ‬
‫گـالـَـ ْو شـوفــَـه هـَـالـْمـَمـْـدود‬
‫ثـــه ِگـلــْ ِت اشـلـون؟‬
‫گـالـَـ ْو جـِ ّ‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫‪17‬‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫‪18‬‬

‫هدية مجلة مندا املعرفة لقرائها الكرام صورة الريش إما عبداهلل الكنزبرا جنم له املغفرة والرحمة‬

‫معتقدات بغدادية‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫يعتقد البغداديون ان حكة اليد اليمنى تعني ان صاحبها سيحصل على دراهم‬
‫وان حكة اخلد تدل على مجيء ضيف عزيز تبادل معه القبل على اخلدود‬
‫وان حكة اخلشم (االنف) تبشر بأكلة سمك‬
‫وان حكة الرجل اليمنى تشير الى ان احدهم ذكر صاحبها قدحا او مدحا‬
‫وان رجفة الكتف تدل على لباس جديد‬
‫وان وجود ش��عراية باللسان ينبيء بوصول صوغة اى هدية ومن عوائد البغداديني ايضا اذا سافر‬
‫احدهم فان زوجته التتصنع وال تتزوك(اى ال تتجمل والتستعمل اية مادة من مواد التجميل)حتى‬
‫يعود زوجها واذا س��كنت عائلة بجوار عائلة اخرى فمن واجب اجلوارين تكرمي اجلار اجلديد بارس��ال‬
‫(خبر)فحواه ان غذاء يوم الغد سيكون من بيت فالن‪.‬‬
‫وهذه من العادات اللطيفة التي تتيح الفرصة للعائلة اجلديدة في ترتيب البيت وفرشه وتنظيفه‬
‫فض�لا عن ان ام البيت (تعبانة) وال وقت لها تصرفه ف��ي طبخ الغذاء (لصاحب البيت واجلهال)‪.‬‬
‫وهي كذلك عادة توطد اسباب التعارف الذي البد منه بني (اجلوارين) وهكذا تبقى العائلة اجلديدة‬
‫مدة اس��بوع او اكثر واجلوارين يتناوبون في ارس��ال صواني الغ��داء احلافلة بكل مالذ وطاب ومن‬
‫عادتهم ان االبن اليدخن الس��جارة بحضور والده حتى لو كان الولد متزوجا وعنده اوالد وكذا االخ‬
‫بالنسبة الخيه االكبر زياة في االحترام كما اليضع (رجل على رجل )اثناء اجللوس في مجلس يجمعه‬
‫مبن هو اكبر منه سنا كما ينهض هو وجميع احلاضرين عند دخول رجل اكبر منهم سنا وتلك لعمري‬
‫م��ن الصف��ات احلميدة واذا وجد احده��م قطعة خبز على االرض فانه اليطؤه��ا بقدمه بل يلتقطها‬
‫ويقبله��ا ث��م يضعها في ( فتحت��ة احلايط ) او بالقرب منه كما انهم يلتقط��ون من االرض كل ورقة‬
‫مكتوبة ويحرقونها او يضعونها في ثقب احلائط ايضا خشية ان يكون فيها اسم اهلل جل جالله‬
‫اليجوز كنس فناء الدار وقت الغروب لكي ال تزول النعمة‪.‬‬
‫اذا خرج ابو البيت للعمل تلقي زوجته او والدته خلفه املاء اعتقادا بان ذلك يفيد بالرزق والعودة بسالم‬
‫واذا ركبت فردة النعال او احلذاء يكرم السامعني معناها صاحبها رح يسافر‬
‫اذا افترش��ت الدجاجة االرض يعني ق��دوم ضيف وكذلك اذا زقزقت العصافي��ر او نزل العنكبوت من‬
‫الس��قف واذا زحف الطفل الذي يس��تطيع املش��ي واذا كن��س الطف��ل االرض واذا طفر العجني من‬
‫النجانة واذا غسلت البزونة ونحكي بتفصيل نوعا ما عن تناثر العجني من بني يدي العجانة‬
‫عندم��ا تضع املرأة الطحني ف��ي الصحن املعد للعجني وتبدأ بعملية العج��ن يتطاير بعض العجني‬
‫الى االرض من بني يديها فتعتقد بانه البد ان يأتيهم في هذا اليوم ضيف (خطار) وبذلك تخبر اهلها‬
‫معلنة لهم بانه س��وف يأتي اليهم في هذا اليوم ضيف وذلك الن عجينها يتطاير من الصحن‬
‫وهو من نصيبهم حسب ما تعتقد‪ .‬حتتفظ االم مبالبس ولدها البكر لتلبسها الوالدها الالحقني‬
‫او اوالد اوالدها‪.‬‬
‫اذا قلبت ملعقة الش��اي في القدح على غير وجهها فداللة على تنبه الش��ارب بوجود النقص‬
‫وخاصة في الريف‪.‬‬
‫ووقوع العصابة من رأس املرأة‬
‫يحدث في بعض االحيان ان املرأة وهي جالسة تنحل (تفتل) عقدة عصابتها فتنزل على رأسها‬
‫فتعتقد بان نس��اء اخريات قد اجنب ذكرها (مس��كن ش��دها) وهذه احلالة تش��به (طنني االذن)‬
‫فنجدها تقول ان شاء اهلل خيرا‪ ،‬وبعد ذلك تشد عصابتها كما كانت في سابقتها‪.‬‬
‫حك رجل العزب والعزبة (الشاب والشابة) لدى العروسني‪.‬‬
‫عن��د ح��دوث زواج في القرى جن��د عزاب تلك القري��ة يأتون الى مخ��دع الع��روس (اكوفة) ويبدأ‬
‫العروس��ان بحك ارجل هؤالء العزاب وذلك اعتقادا من ان هؤالء العزاب (الش��باب والشابات) بان‬
‫حك ارجلهم عند العروس�ين سوف يسهل ويس��رع في زواجهم ويقولون املثل االتي (ان امنطرت‬
‫كاع تتبش��ر اخوته��ا)‪ .‬ويحكى ايضا في حــــــك اليديــــن ف��ي بعض االحيان يحدث ان يدي‬
‫الش��خص تبدآن بحكة فيعتقد بانه البد من ان ميسك نقودا او شيئا غريبا في اليوم التالي‪ ،‬وقد‬
‫يتحقق هذا االعتقاد في بعض االحيان مما يزيده اعتقادا في هذا احلالة وهي (صدفة) فاصبح يعتقد بانه كلما‬
‫حكته يده البد من ان يقبض نقودا او شيئا غريبا فيها‪.‬‬
‫رفيــــف العيـــن‬
‫ونقص��د بالرفيف اي حترك جفن العني العلوي عدة مرات فيعتقدون ان حترك جفن العني البد ان يأتي ش��خص‬
‫عزي��ز وغائب على صاحب العني‪ ،‬وهذا الش��خص غائب من��ذ عدة ايام‪ .‬فباعتقادهم ان الع�ين تعلم النها اداة‬
‫الرؤيا ولذلك جند النس��اء يقولن (رفت عيني البد من ان يأتي عزيز علي) وتوضع غالبا قش��ة على اجلفن البطال‬
‫الرفيف‪.‬‬
‫ووقوف اللقمة في البلعوم‬
‫عندم��ا يتقدم الش��خص لالكل وبع��د ان يأكل لقمة او لقمت�ين ال تدخل احداهما في البلعوم بس��هولة اي‬
‫يالق��ي صعوبة في بلعه��ا فيعتقد بان احد ابنائه ان كان متزوجا او احد املقرب�ين له اذا لم يكن متزوجا جائع‪.‬‬
‫ولذلك التدخل اللقمة بس��هولة وحتدث عادة مثل هذه احلالة عندما يكون ذلك الش��خص مغتربا (اي) بعيدا‬
‫عن اهله‪.‬‬

‫منقول للفائدة العامة‬

‫‪19‬‬

‫األقنعه الطبيعيه‬

‫خمتارة ومعدة من ايناس حسن سامل‬
‫البشره اجلافه‬
‫(اغلي ماْء مع زهرة البابوجن واصنعي منه حمام بخار لوجهك ملدة‬
‫عشردقائق تالحظني ظهوراألوساخ العالقه بالبشره مع قطرات‬
‫البخاراملتساقطه من وجهك اثناءهذااحلمام بعدذلك امسحي‬
‫وجهك بقطعةقماش ناعمه نظيفه اوقطن حتى تتخلصي من‬
‫هذه األوساخ جهزي القناع اخلاص بهذاالنوع من البشره وهوعباره‬
‫عن لوزاوفاصوليا يابسه اوترمس يابس تطحن جيدا وتخلط مع‬
‫قليل من احلليب الباردحتى يصبح لينا متماسك‬
‫يوضع على الوجهه ملدة عشردقائق ثم يغسل الوجه مباءفاترويوضع‬
‫عليه مرطب‪.‬‬
‫البشره الدهنيه‬
‫(ميكن ااتباع نفس اخلطواتالسابقه فقط اضيفي للقناع‬
‫اخلياراملطحون مع قليل من عصيرالليمون فهويخلصك من الدهن‬
‫واحلبوب اخلفيفه)‪.‬‬
‫البشره العاديه‬
‫(ميكن استعمال قناع التفاح وذلك بطحن ربع تفاحه مقشره مع‬
‫ملعقه من زالل البيض وقليل من ماء الوردويترك نصف ساعه‬
‫بعدان تكوني قدقمتي بعمل حمام البخار)‪.‬‬

‫البشره احلساسه‬
‫عصير خيارة واحدة وكميه مساويه من اجللسرين وملعقة دقيق‬
‫كبيرة‬
‫يخلط مع بعض ويوضع على البشره ملدة ‪ 15‬دقيقة ثم يغسل الوجه مباء فاتر ثم ضعي عليه ماء ورد بارد وايضا نصف جزره‬
‫واحدة متوسطة احلجم ربع ملعقة عسل‬
‫يعصر اجلزر ويصفى ويضاف اليه العسل يدهن الوجه باخلليط ويترك ملدة ‪ 15 - 10‬دقيقة‪.‬‬
‫قناع املوز ملقاومه التجاعيد‬
‫املوز من الفواكه الغنيه بالفيتامينات مما يجعله من افضل االغذيه لصحه البشره والشعر ويستخدم عصيره كدهان‬
‫لليدين فيكسبها النعومه واحليويه املكونات ‪ :‬ثمره موز ‪ +‬ثالث مالعق حليب االستعمال ‪ :‬تهرس ثمره املوز وتخلط مع‬
‫احلليب ثم توزع على البشره مع التركيز على اماكن التجاعيد ويترك ملده ‪ 15‬دقيقه ثم يشطف باملاء الفاتر‪.‬‬
‫قناع النشا لعالج املسام الواسعه‬
‫يستخدم النشا لعالج حبوب الوجه واملسام الواسعه وحروق الشمس باالصافه لكونه منضفا جيدا للبشره‬
‫املكونات ‪ :‬ملعقه كبيره نشا ‪ +‬قليل من املاء الدافئ ‪ +‬قليل من زيت الزيتون‬
‫االستعمال ‪ :‬تدهن البشره اوال بزيت الزيتون ثم يخلط النشا باملاء ثم يوضع على البشره ملده ‪ 20‬دقيقه ثم يشطف باملاء‬
‫الدفئ ‪.‬‬
‫قناع البرتقال املنعش للبشره‬
‫يتميز هذا القناع مبفعول منعش للبشره وميكن استعماله لعده مرات في االسبوع وهو مناسب لكل انواع البشره‬
‫املكونات ‪ :‬عصير نصف برتقاله ‪ +‬ثالث مالعق عسل‬
‫االستعمال ‪ :‬يسخن العسل مع عصير البرتقال على نار هادئه حتى يذوب ويترك ليبرد قليال ثم يوضع على الوجه ملده‬
‫عشرين دقيقه ثم ميسح بواسطه قطنه مبلله باملاء الفاتر ‪.‬‬
‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫‪20‬‬

‫انتظروا املزيد في العدد القادم‪................‬‬

‫التغذية الصحية للطفل منـو فـي اجلـسم وتـكامل فـي الـعقل‬

‫بغداد ـ صبـاح زن َكنـة‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫من بني االمور املعقدة التي جتد فيها االمهات صعوبة في معرفة ما‬
‫ميكن للطفل تناوله من االغذية سواء في االشهراالولى او بعد ذلك‬
‫وهو مايفتح ابواب للتساؤالت فيما اذا كانت هنا ك أغذية ضارة او‬
‫نافعة واي االغذية منها ذات فائدة كبيرة للطفل في السنني االولى‬
‫من عمرهم؟‪.‬‬
‫يقول الدكتور(وميض خضر محمد امني) االخصائي في االمراض‬
‫الباطنية واالطفال حول الفواكه او االطعمة التي ميكن ان تستفيد‬
‫منها االمهات لنمو اطفالهم وسالمتهم‪ :‬ساحتدث على ضوء‬
‫املوصى به من قبل االطباء املتخصصني بشان االطفال وحول االغذية‬
‫التي تقوي منو الطفل وتنمي قابليت وفقا للتقارير املعتمدة عامليا‬
‫فبالنسبة لالطفال الذين تقل اعمارهم عن عام فينبغي توفير اغذية‬
‫غنية بالفيتامينات كالفواكه الطازجة او اجملمدة او املعلبة‪ .‬فاذا مت‬
‫اختيار الفواكه املعلبة اواجملمدة فينبغي اختيار الفواكه غير احملالة‪،‬‬
‫اضافة الى استخدام الفواكه املطبوخة‪ :‬مثل املوز واملشمش واالجاص‬
‫واخلوخ فهي فواكه سهلة الهضم واخلوخ يفيد االطفال املصابني‬
‫باالمساك‪ .‬وينبغي احلذر من اعطاء الطفل اي نوع من الفواكه‬
‫التي حتتوي على انوية صغيرة‪ ،‬وينبغي في اية عملية مراعات غسل‬
‫الفاكهة بشكل جيد‪ ،‬وبالنسبة للعصائر الطازجة فهي افضل من‬
‫مشروبات الفواكه املعلبة او مشروبات بودرة الفواكه اذ ان مشروبات‬
‫بودرة الفواكه تكون عادة ذات نكهة صناعية ومادة محلية‪ ،‬اما‬
‫مشروبات الفواكه فهي حتتوي على ‪ %10‬فقط من العصير الطبيعي‪.‬‬
‫* ماذا بالنسبة للخضار والبيض واللحوم؟‬
‫ـ ميكن االستفادة منها جميعا فاخلضار مثل اجلزر‪ ،‬القرع‪ ،‬السبانخ‪،‬‬
‫الفاصوليا‪ ،‬البازالء ‪ ،‬البطاطا احللوة او البيضاء والشوندر ميكن‬
‫استخدامها طازجة او مجمدة او معلبة‪ ،‬والقرنابيط والشلغم‬
‫واللفت يجب طهيها في وعاء مفتوح للتخلص من الطعم القوي‬
‫وميكن التعويل على اخلضار املعلبة مثل البازالء اذ انها حتتوي على‬
‫كمية معقولة من امللح‪ .‬وينبغي مراعاة بالنسبة للخضار الطازجة‬
‫باضافة قليل من املاء حتى تصبح طرية‪ .‬اما عن البيض فعادة ال‬
‫يعطى بياضه ملن هو دون السنة االولى‪ ،‬النه قد يسبب مشاكل‬
‫لالطفال‪ ،‬لكن صفار البيض والذي يعد مصدرا جيدا للحديد وعناصر‬
‫غذائية اخرى‪ ،‬ميكن تناوله مسلوقا وهو االفضل‪ .‬اما بالنسبة‬
‫للحم والسمك فينبغي طبخه دون اضافة امللح او الدهن‪ .‬وقبلها‬
‫ينبغي ازالة العظام والغضاريف‪ .‬واالفضل ان تفرم باخلالط وجعلها‬
‫متجانسة لتناسب اعماراالطفال حتى عمر ‪ 9‬اشهر‪.‬‬
‫* هل هناك اطعمة تساعد على تسنني الطفل اي اخراج اسنانه‬
‫اللبنية بسهولة؟‬
‫ـ الطفل تلقائيا يقوم مبضغ شيء ما للمساعدة في التسنني‪،‬‬
‫ويبدو ان قطع الويفر الصلبة التي ال تتجزأ هي االفضل من اجل‬
‫التسنني‪ ،‬كما يعتبراخلبز احملمص او قطع البسكويت الصلبة جيدة‬
‫ايضا للتسنني‪ ،‬ينبغي بهذا اخلصوص عدم استخدام احللويات مثل‬
‫اجلكليت ومامياثله للتسنني‪ ،‬فهو يضيف سعرات اضافية وميكن ان‬
‫يسبب تسوس االسنان بل ويجب ان ال تستخدم السكاكر واحللوى‬
‫كوسيلة السكات الطفل حينما يكون غير هادئ « اي منزعجا»‪.‬‬
‫لالسف البعض يسعي في اعطاء االطعمة الصلبة السراع عملية‬
‫التسنني و اضافة الغذاء الصلب في االشهر الثالثة االولى وهذا الفعل‬
‫قد ينجم عنه االصابة باحلساسية‪،‬اذ ا ّن االطعمة شبه الصلبة عادة‬
‫ما يوصى بها للرضيع البالغ من العمر حوالي ستة اشهر‪ ،‬فيمكن‬
‫في هذه الفترة استخدام الطعام احملضر جتاريا او احملضر منزليا ويكون‬
‫لينا وفي الشهر التاسع ميكن تقدمي اغذية ذات الياف‪ .‬وعلى االم تقدمي‬
‫الطعام اجلديد للطفل بشكل تدريجي والعمل على خلط الطعام‬
‫الصحي مع احلليب حتى يصبح الطعام اجلديد اسهل للتناول‪ ،‬وميكن‬
‫اضافة بعض سوائل الطبخ اخلالية من التوابل او عصير الفواكه‪،‬‬
‫وجتنب اعطاء الطفل العصير او بعض اخللطات في «الرضاعة» كبديل‬
‫عن املصاصه لينام‪ ،‬فبعد ان ينام الطفل تبقى «الرضاعة» في فمه‬
‫مما يعني جتمع الطعام في الفم ملدة طويلة مع وجود السكر املوجود‬
‫طبيعيا في احلليب والعصير‪ ،‬مما يؤدي الى تسوس االسنان القادمة‬
‫وعلى كل حال فخالل الشهر اخلامس او السادس تكون حركة اللسان‬
‫واالبتالع متناسقة‪ ،‬وبالتالي يكون الطفل جاهزا لتناول الطعام‬
‫بامللعقة‪ .‬كما انه بامكان الطفل في هذه املرحلة ان يشرب مباشرة‬
‫من الكوب‪ ،‬لتبدأ االسنان بالظهور تدريجيا بني الشهر السابع‬
‫والتاسع‪ ،‬وفي هذه املرحلة ميكن اعطاء الطفل االطعمة اللينة‬
‫والقابلة للمضغ‪،‬كما سيكون بامكانه فيما بعد استخدام اصابعه‬
‫لتناول الطعام ويتمكن بعدها بتعلم استخدام ادوات االكل وهكذا‪.‬‬

‫* بعد ان يكتمل الطفل سنته االولى هل هناك اجراءات غذائية‬
‫مختلفة؟‬
‫ـ بالتاكيد فان نوع االغذية تختلف تبعا الختالف االعمار ومادام‬
‫الطفل جتاوز السنه االولى من عمره فينبغي تهيئة انواع اخرى من‬
‫االغذية‪ ،‬فمنذ عمر السنة وما بعدها ميكن البدء باعطاء الطفل‬
‫طعام العائلة العادي مع التذكير بانه من املفضل عدم اعطاء الطفل‬
‫حليب البقر قبل عمر السنة خاصة لالطفال الذين ينحدرون من‬
‫عائلة فيها سوابق للحساسية مثل الربو و الرشح التحسسي‪ ،‬ان‬
‫اطعام الطفل بالشكل الصحيح ليس باالمر السهل دائما ‪،‬فيكون‬
‫الوالدان االقدر على احلكم في حتديد موعد ونوعية الطعام الذي‬
‫يجب ان يتناوله االطفال ولكن االطفال انفسهم هم االقدر حكما‬
‫على تقدير الكمية التي ينبغي ان يتناولوها‪ ..‬وهذه نقطة مهمة‬
‫ينبغي على الوالدين االنتباه اليها وكذلك املهتمون بتغذية االطفال‬
‫والقائمني على رعايتهم في تقدمي مجموعة متنوعة ولذيذة وصحية‬
‫من االطعمة وال مانع من املغامرة في هذا اخلصوص‪.‬‬
‫* ماذا لو امتنع الطفل من تناول الغذاء كيف يتم التعامل في مثل‬
‫هذه احلاالت ؟‬
‫ـ هناك نقاط مهمة اسمح لى ان اقف طويال عليها فاذا كان طفلك‬
‫يشتكي ويتذمر من الطعام الذي يقدم اليه فينبغي ان يتناول اوال ما‬
‫يرغب به من االطعمة االخرى املوجودة في الوجبة فاذا كان الطفل ال‬
‫يستطيع التصرف بشكل الئق اثناء الوجبة فينبغي ان يطلب منه‬
‫الذهاب الى غرفته حلني انتهاء موعد تناول الطعام وعدم السماح له‬
‫بتناول طعام آخر او حلوى او فاكهة حتى يحني موعد الوجبة القادمة‪.‬‬
‫اما اذا كان طفلك مغرما بتناول انواع محددة من الطعام مثل اخلبز ‪،‬‬
‫البطاطا ‪ ،‬املعكرونة واحلليب فيتطلب عنده عدم الضغط عليه لتناول‬
‫انواع اخرى فان االهتمام الزائد بالعادات الغريبة في تناول الطعام امنا‬
‫تعزز ميل الطفل الى انواع محددة من الطعام ‪ ..‬امنا يتطلب تقدمي‬
‫انواع مختلفة من االغذية دائما وتشجيعه على تناول هذا النوع‬
‫االحمر او االخضر او االصفر من الطعام ففي النهاية ال بد ان مييل‬
‫الطفل الى جتربة نوع آخر من الطعام ‪ ،‬اما اذا كان الطفل يرفض‬
‫جتربة انواع جديدة من الطعام عندها يستدعي االمرالى تقدمي االنواع‬
‫اجلديدة املتنوعة على مر الوقت ولرمبا حتتاج االم الى محاوالت عديدة‬
‫قبل ان يرضى طفلك في جتربة نوع جديد ورمبا حتتاج الى احضار الكثير‬
‫جدا من الطعوم واالشكال اخملتلفة قبل ان يصبح الطفل مستعدا‬
‫لتجربة طعام جديد او يحبه واملهم اال جتبري الطفل على تناول اي‬
‫طعام جديد بشكل مباشر‪.‬‬
‫* ما النصائح املقدمة لالم لتشجيع طفلها على تناول الغذاء؟‬
‫ـ ان تدع الطفل يختار بنفسه ما يشاء من الطعام الصحي املوجود‬
‫‪،‬وان ال تقلق اذا تخلى طفلك عن احدى الوجبات او كان اختياره لنوع‬
‫غير عادي من الطعام ‪ ،‬اذ اعتاد الكبار على النظر الى عادات االطفال‬
‫الغريبة في تناول الغذاء على انها مشكلة حقيقية ولكن للطفولة‬
‫عادات غريبة احيانا واخلوف او رفض تناول نوع جديد من الطعام او‬
‫اي حتد آخر يبديه الطفل هو جزء طبيعي في مراحل تطوره ومنوه ‪.‬‬
‫فال حاجة للقلق اذا تخلى الطفل عن احدى الوجبات او رفض تناول‬
‫اخلضار او رفض طبق الطعام اخملصص له ‪ ...‬فاملهم هي الفكرة العامة‬
‫وهي تقدمي مجموعة منوعة من الطعام اللذيذ والصحي واملغذي‬
‫ومع مرور الوقت سيحصل الطفل على كل العناصر املطلوبة لنموه‬
‫وتطوره بالشكل الطبيعي ‪ ..‬ان وجود مجموعة متنوعة من االطعمة‬
‫وان يكون الوقت اخملصص لتناول الوجبات وقتا مريحا ومليئا بالسعادة‬
‫هي املكونات املهمة لطفل يتناول غذاءه بشكل صحي وسليم ‪..‬‬
‫كما يفضل االطفال غالبا استخدام الطاولة لتناول الغذاء كتعبير‬
‫عن استقالليتهم فليس الطعام وحده هو االمر املهم في مسألة‬
‫التغذية ‪ ..‬وليست عملية التغذية اال طريقة اخرى يتعلم الطفل‬
‫من خاللها امورا جديدة عن احلياة‪ ،‬الشىء االهم ان النشاط اجلسدي‬
‫باالضافة الى الغذاء املناسب يعزز صحة طفلك مدى احلياة ‪..‬اذ ان‬
‫اللعب بنشاط هو التمرين االفضل بالنسبة جلميع االطفال وميكن‬
‫لالبوين ان يشاركوا اطفالهم وميرحوا معهم ايضا ‪ .‬ومن االلعاب التي‬
‫ميكن ان يشارك فيها االهل اطفالهم هي االراجيح وركوب الدراجات‬
‫الهوائية ثالثية العجالت والقفز باحلبل واللعب بالطائرة الورقية في‬
‫الهواء الطلق والسباحة في املاء النظيف‪ ،‬سيفتح رغبة الطفل الى‬
‫الطعام عندها ستكون الفرصة سانحة لالبوين الستغالل اللحظة‬
‫املناسة لترغيب الطفل على االغذية املفيدة والغنية بالفيتامينات‬
‫والبروتينات‪.‬‬

‫‪21‬‬

‫عندما تتحول الزوجة إلى متسلطة‬

‫منقول للفائدة العامة‬

‫كثيرا ما يتحدث الناس عن أن املرأة هي التي تعاني من تسلط اآلخر (الرجل) عليها‪ ،‬سواء كان زوجاً أم أبًا أم أخاً‪ ،‬لكن‬
‫أن تتحول هي إلى متسلطة فالبد أن يحدث لها من األسباب واملؤثرات البيئية وأن تعاني معاناة خاصة‪ ،‬وحني يجيء‬
‫وقت التخلص من هذه اآلفة يكون قد حدث حتول مرضي من الصعب معاجلته‪.‬‬
‫من أهم حاالت املرأة املتسلطة املتمردة جند أن صوتها يتحول إلى االرتفاع والصياح وتعتد برأيها وال تقيم وزناً ألي رأي‬
‫ولو كان مصيباً‪ ،‬ويساعدها على ذلك تسامح من حولها وعدم جلوئهم للمشاكل فتستغل هذه الثغرة حتى يتنازل‬
‫الطرف اآلخر عن رأيه متفادياً تعقيد األمور فنجدها رغماً عن ذلك تصر على أن يتنازل كل مرة حتى تلغيه متاماً‪ .‬كما‬
‫أن جزءًا كبيرا ً من هذا التسلط والتمرد موروث تأخذه الفتاة عن والدتها أكثر مما تأخذه عن أبيها‪ ،‬ورمبا حتولت أرملة‬
‫تربي أيتامها وتدافع عنهم وجتابه املشكالت فتضطرها ظروفها إلى النزول إلى السوق ومعاملة الناس فتتحول إلى‬
‫متحكمة متسلطة‪.‬‬
‫ويشير علماء االجتماع إلى أن الزوج الضعيف الشخصية هو الذي يدفع زوجته بضعفه إلى أن تتسلط‪ ،‬كرد فعل‬
‫منها لتحدث التوازن كي ال تضيع حقوق األسرة مع زوج ضعيف‪ .‬ويقوى هذا األمر معها تدريجيًا حتى يصير الزوج‬
‫ألعوبة متامًا في يد الزوجة؛ فال يبرم عقدا ً وال يفعل شي ًئا إال بأمرها وإذنها‪.‬‬
‫إن الشخصية ومقوماتها تختلف من إنسان آلخر‪ ،‬فهناك إنسان منذ صغره وهو قائد‪ ،‬يقود األوالد الصغار وهو يلعب‬
‫معهم‪ ،‬وعادة حينما يكبر جتده يحب القيادة والسيطرة وكذلك املرأة‪ ،‬فإذا تزوجت الفتاة قوية الشخصية من شاب‬
‫مثلها فالبد أن يحدث الصدام‪ ،‬فإذا كان هناك تعقل حدث التوازن بني الطرفني‪ .‬أما إذا لم يتنازل الزوج ولم تتنازل هي‬
‫فالصدام سيكون مدوياً‪ ،‬فإذا خافت على بيتها وتنازلت لزوجها انتهت املشكلة وإال تهددت حياتها ال محالة‪ .‬إن املرأة‬
‫حساسة جدا ً وذكية جدا ً في نفس الوقت وهي تفهم شخصية زوجها وحتاول أن تعرف نقطة الضعف فيه لتسيطر‬
‫عليه من خاللها‪ ،‬فإذا وجدت جمالها هو املسيطر وأن زوجها يضعف أمامه تدللت حتى تتسلط‪ ،‬أما إذا كان زوجها‬
‫محتاجاً مادياً ولديها مال وتريد أن تتسلط جعلت مالها هو السبيل لتحقيق مآربها‪.‬‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫‪22‬‬

‫إن تسلط الزوجة غالباً ما يكون وراءه مشكلة اجتماعية‪ ،‬أما الفتاة التي تنشأ في بيئة متوازنة طبيعية تعرف األب‬
‫وفاعليته ورجولته فمن الصعب أن تنشأ فيها فتاة شاذة تخرق العادات والتقاليد‪.‬‬

‫كشكول ام آراش‬

‫حتضير خلطة بهارات الصبة‬
‫‪ 1000 ------‬غرام ‪ 1 /‬كيلو غرام‬‫‪ - 1‬هيل‬
‫‪ 12‬حبة‬
‫‪ - 2‬جوزة بوة ‪-------‬‬
‫‪ 2 / 1 ------‬كيلو نصف كيلو‬‫‪ - 3‬قرنفل‬
‫‪ - 4‬فلفل اسود ‪ 2/1 -------‬كيلو نصف كيلو‬
‫‪ - 5‬دارسني ‪ 1500 -------‬غرام كيلو و نصف‬
‫‪ 2/1‬كيلو نصف كيلو‬
‫‪ - 6‬عرق حار ‪-------‬‬
‫‪ 2/1 ------‬كيلو نصف كيلو‬‫‪ - 7‬كبابة‬
‫مالحظة ‪ - :‬تقسم املواد اعاله للنصف في حالة كبر احلجم‬

‫طريقة حتضير طبخة الشبزي‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫املواد واملقادير ك‪-‬‬
‫‪ – 1‬كيلو سلق اخضر وفي حالة عدم توفره يستخدم‬
‫كيلو من السبانغ‬
‫‪ – 2‬شدة بقدونس‬
‫‪ – 3‬شدة شبنت‬
‫‪ – 4‬حلبة يابسة او خضرة يكون احسن‬
‫‪ – 5‬ع��ود واحد م��ن باقة الكراث الغرب��ي او الكراث العربي‬
‫شدة‬
‫‪ – 6‬لوبياء بيضاء مقدار قدح‬
‫‪ – 7‬قليل من الكزبرة وحسب الرغبة‬
‫‪ – 8‬حلم غنم مقدار كيلو‬
‫طريقة العمل‬
‫اوالً‪ -‬تسلق اللوبيا وحتضر على جنب‬
‫ثانياً ‪ -‬يخسل اللحم ويسلق‬
‫ثالثاً – نضع جدرً على النار ويثرم رأس بصل صغير ويحمس‬
‫رابعاً – توضع اخلضروات الوارد ذكرها اعاله بعد غسلها وثرمها‬
‫فوق البصل املقلي ‪ ,‬وحتمس كثيراً جدا ً‬
‫وبقدها يوضع اللحم على املواد املقلية ويأخذ معجون الطماطة ( او صلصة الطماطة )‬
‫وبعدها يوضع عليها مرق اللحم او املاء وع امللح والبهار وواحدة من نومي البصرة‬
‫وفصني من الثوم ‪ .‬وتركها تغلي الى ان تنضج الطبخة وتشمي الرائحة الزكية ‪.‬‬
‫ويقدم مع الرز ‪ ,‬وبالهناء صحة وعافية ‪.‬‬

‫‪23‬‬

‫محل صياغة الزوردي‬
‫لصاحبه رائد صدام‬
‫العنوان‬
‫‪Nørrebrogade 156‬‬
‫‪2200 København N‬‬

‫‪Tlf. 35 82 32 54‬‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫‪24‬‬

‫زيارة واحدة حمللنا صياغة اجملوهرات والذهب الزوردي في الدمنارك كوبنهاكن‬
‫سوف جتدون كل ما ترغبون وباسعار مناسبة‪.‬‬
‫ستجدون املصوغات الذهبية اخلليجية بكافة انواعها واحدثها‬
‫بضاعتنا جيدة ومضمونة النوعية من عيار ‪21‬‬
‫زورونا وسوف جتدون افضل اخلدمات من‪:‬‬
‫البيع والشراء والتبديل والتصليح وكتابة األسماء وتثقيب األذن‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬
‫اضحك معنا‬

‫لهاتف‬
‫ارقام ا ‪(+45) 3‬‬
‫‪1‬‬
‫‪(+45) 6 269485‬‬
‫‪01669‬‬
‫‪62‬‬

‫اعلن معنا‬

‫األخوات واألخوة قراء‬
‫مجلتنا احملترمون‬
‫ندعوكم الى األعالن‬
‫عن محالتكم‬
‫التجارية والصياغة‬
‫وعياداتكم الطبية‬
‫ومحالت احلالقة‬
‫ومكاتب السفر‬
‫وغيرها‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫اتصلو بنا وعلى‬
‫عنواننا في اجمللة‬

‫أحبك أكثر من سكان الصني‬
‫وعدد قواطي البيبسي بالدكاكني‬
‫وأزمة الگاز والبنزين‬
‫******************************‬
‫ال غاز وال گاز وال رؤية االعزاز‬
‫ال ماء وال كهرباء وال رؤية االقرباء‬
‫ال متوين وال بنزين وال رسائل من احللوين‬
‫******************************‬
‫سالم ميسلمون ‪ ،‬سؤال ما يسألون ‪ ،‬رسالة ميدزون‬
‫راح أفخخ روحي بلكي بالفاحتة يجون‬
‫******************************‬
‫أحبك حب ما ينكتب وصفه‬
‫أو عليك الگلب مثل الذهب وصفة‬
‫عليمن يكتب الدكتور وصفه‬
‫إذا عينك والشفايف صيدلية‬
‫******************************‬
‫لو راح عطر الورد عطرك يضل يفوح‬
‫شما طال بينا البعد ساكن تضل بالروح‬
‫******************************‬
‫أحنه باحلب مدفعية ‪..‬‬
‫وبالرسايل قاذفات‬
‫صدگني لو يخلص رصيدي نشتغل بالهاونات‬
‫******************************‬
‫هواي من البشر حلوين ‪.‬‬
‫بس أنت لك ميزة‬
‫تدخل للگلب تهريب ما يحتاجلك فيزة‬

‫‪25‬‬

‫مندا‪-‬املعرفة‬
‫للمراسلة‬
‫‪Charlotteager 86, 1 tv‬‬
‫‪Baldersbr‬‬
‫‪Hedehusene 2640‬‬
‫‪Denmark‬‬
‫رقم الهاتف‬

‫‪+45 60166962‬‬
‫البريد األلكتروني‬
‫‪razzak_shamkhi@yahoo.dk‬‬

‫التتسرع‬
‫خالل املشي في املصنع‬
‫الحظ املدير شابا مستندا الى احلائط واليفعل اي‬
‫شيئ‬
‫اقترب من الشاب وقال له بهدوء‬
‫كم راتبك؟‬
‫كان الشاب هادئا ومتفاجئا النه قد سئل سؤال‬
‫شخصيا ثم أجاب‬
‫بالتقريب مكسبي ‪ 2000‬شهريا يا سيدي‬
‫ملاذا؟‬
‫بدون إجابة املدير أخرج محفظته وأخرج ‪ 2000‬دوالر‬
‫نقدا‬
‫واعطاها للشاب‬
‫(مبثابة إنهاء اخلدمة) ثم قال‬
‫أنا أدفع للناس هنا ليعملوا وليس للوقوف‬
‫واالن هذا راتبك الشهري مقدما ً و اخرج والتعد‬
‫استدار الشاب وكان مسرعا في اإلبتعاد عن األنظار‬
‫ومبالحظة القليل من الناظرين قال املدير بنبرة القوة‬
‫هذا ينطبق على الكل في هذه الشركة ‪...‬من ال يعمل‬
‫ننهي عقده مباشر ًة‬

‫التصميم و اإلشراف الفني‬
‫و‬
‫التنفيذ واالخراج الفني‬
‫ايهاب سالم‬
‫مندا‪-‬املعرفة‬

‫‪26‬‬

‫‪Dream Field‬‬
‫‪www.dreamfield.eu‬‬
‫‪E-mail: info@dreamfield.eu‬‬
‫‪Tel: +45 31269485‬‬

‫ثم اقترب من أحد املوظفني وسأله من هذا الشاب‬
‫الذي قمت أنا بطرده؟‬
‫فجاءه الرد املفاجئ ‪:‬‬
‫لقد كان رجل توصيل البيتزا يا سيدي!!!!!!‬
‫بعدها الدنيا بخير !!!‬