‫يتم خالل السنوات األخيرة شن هجوم مقلق وغير مسبوق على القيم الدميوقراطية‬

‫األساسية‪ .‬نحن‪ ،‬منظمات املجتمع املدني املوقعة أدناه نعرض مجموعة من‬
‫املبادئ املطلوبة خللق مجتمع عادل‪ ،‬متساوي وحريص على حقوق االنسان‪.‬‬
‫الشروخ القائمة في املجتمع االسرائيلي أعمق من اي وقت مضى‪ ،‬وكذلك الصعوبة‬
‫املتزايدة في ادارة عدم التوافق بصورة محترمة واحتوائية‪ .‬ننظر من حولنا‬
‫ونكتشف حتولنا الى مجتمع يفتقر الى التضامن وتتسع فيه الفجوات االقتصادية‪.‬‬
‫نخشى أن يقود هذا الواقع الصعب اجلمهور احملب للعدالة واملساواة في إسرائيل الى‬
‫اليأس من امكانية تثبيت القيم االنسانية األساسية الى بأعلى سلم االولويات في‬
‫أجندة احلياة العامة‪ ،‬والتأثير بذلك على طريق ومستقبل الدولة‪ .‬في هذه األيام‪،‬‬
‫عشية االنتخابات للكنيست‪ ،‬يحضرنا ضياع الطريق أكثر بشدة‪ ،‬في الوقت الذي‬
‫يخيل فيه أن هذا احلوار القيمي اختفي متاما من الساحة العامة والسياسية‪.‬‬
‫لهذا‪ ،‬ينبغي علينا في مثل هذا الوقت العودة الى احلوار حول القيم األساسية للمجتمع‬
‫الذي نرغب العيش به‪ .‬نؤمن أنه مبقدور املبادئ املعروضة أدناه أن تشكل قاعدة‬
‫حلوار عميق ينبغي باجلمهور كله التعاطي معه‪ ،‬ليس فقط في فترة االنتخابات‪ ،‬بل‬
‫كحوار مستمر ومن باب االلتزام مبستقبل افضل‪.‬‬

‫مبادئ‬
‫ملجتمع عادل‪،‬‬
‫متساوي وحريص‬
‫على حقوق االنسان‬

‫احلق في املساواة لكل انسان الحق يف املساواة التي تتمثل يف الحصول عىل تعامل متساو امام القانون والسلطات الحكومية‪،‬‬
‫والحق يف عدم التمييز بسبب االنتامء الجامعي مثل النوع االجتامعي‪ ،‬املنشأ العرقي أو القومي‪ ،‬الدين‪ ،‬املعتقدات‪ ،‬امليول‬
‫الجنسية‪ ،‬الجيل‪ ،‬الحالة العائلية أو الحالة االقتصادية‪ .‬عىل الدولة أن تضمن املساواة والعدالة يف املواطنة والحق يف الحياة العائلية‪.‬‬
‫غري أنه يتم اقصاء سكان ومواطني إرسائيل الفلسطينيني عن مواقع صنع القرار والتمييز ضدهم يف توزيع املوارد وحقوقهم يف‬
‫جميع مجاالت الحياة‪ ،‬كجزء من تصور قيمي وسياسة رسمية تعتربهم مواطنني غري متساوين يف الحقوق يف الدولة‪ .‬مجموعات‬
‫اضافية يف املجتمع‪ ،‬مثل املهاجرين من أثيوبيا‪" ،‬الحريديم"‪ ،‬النساء‪ ،‬الرشقيني وطالبي اللجوء تعاين من مظاهر العنرصية واالقصاء‬
‫املتزايدة التي يتم تأجيجها من قبل بعض القيادات التي كان ينبغي عليها العمل بحزم للقضاء عليها‪.‬‬
‫حرية التعبير حرية التعبري رضورية لتحقيق الفرد لذاته من جهة ولصريورة املسار الدميوقراطي من جهة اخرى‪ .‬عىل‬
‫الرغم من هذا‪ ،‬فإن السلطات تتبع سياسة غري متسامحة ومتس بالعديد من االحيان يف الحق يف االحتجاج والتظاهر‪ .‬ينبغي‬
‫لحرية التعبري أن تتحقق خاصة عند اختالف اآلراء‪ ،‬ويجب العمل عىل وجود حوار مفتوح ومتعدد‪ ،‬يتيح لألفراد واملجموعات‬
‫عرض مواقفهم املختلفة‪.‬‬
‫النضال ضد العنصرية الحيز العام االرسائييل مشبع مبضامني ومامرسات ذات طابع عنرصي‪ ،‬فيام تقل االنتقادات‬
‫ملظاهر العنرصية هذه‪ ،‬ويبدو أن هناك تسليام مع هذه الظواهر التي كان ينبغي نبذها‪ .‬يجب العمل بصورة جادة من‬
‫أجل القضاء عىل ظاهرة العنرصية يف إرسائيل من خالل استعامل االعالم‪ ،‬الرتبية والتعليم والترشيع سعيا اللدفع قدما بقيم‬
‫الدميوقراطية واملساواة‪.‬‬
‫حقوق النساء النساء يف إرسائيل‪ ،‬خاصة تلك من املجموعات املهمشة‪ ،‬يعانني من متييز دائم يف جميع مناحي الحياة‪،‬‬
‫العمل املاس بحقوقهن والتعامل العنيف والتهميش من مواقع صنع القرار‪ .‬يجب العمل يف الحال عىل سياسة بنيوية تقوم‬
‫عىل مساواة النساء وتطوير برامج واسعة مبشاركة كاملة للمؤسسات النسائية‪ ،‬مبا يف ذلك تلك التي بالضواحي‪.‬‬
‫سياسة الهجرة ينبغي تبني سياسة هجرة ومكانة عادلة وشفافة الفراد عائالت املواطنني والسكان‪ ،‬للمهاجرين بغرض‬
‫العمل‪ ،‬لطالبي اللجوء‪ ،‬لضحايا االتجار بالبرش واملفتقرين اىل املواطنة‪ .‬ينبغي أن يكون املكوث املتواصل واالندماج واالعتبارات‬
‫االنسانية جزءا من االعتبارات للحصول عىل املواطنة‪.‬‬
‫احلق في اللجوء نسبة االعرتاف بالالجئني يف إرسائيل هي من أقل النسب يف العامل الغريب‪ .‬ينبغي عىل الدولة العمل طبقا‬
‫مليثاق الالجئني‪ ،‬والذي مبوجبه يجب عدم سجن طالبي اللجوء‪ .‬يجب متكينهم من العمل وفقا للقانون ومتكينهم من الحصول‬
‫عىل الخدمات الصحية‪ ،‬الرفاه والرتبية والتعليم‪ ،‬ويف املقابل اقامة نظام عادل للبحث يف كافة طلبات اللجوء‪.‬‬
‫حرية الدين واحلرية من الدين من حق أي انسان أن يؤمن بأي دين‪ ،‬وأن يقيم الشعائر ويتبع التقاليد‪ .‬ومن حق‬
‫االنسان أيضا أن ال يحمل اي اميان ديني‪ ،‬وأن ال ُتفرض عليه قواعد سلوكية دينية‪ .‬بناء عىل ذلك‪ ،‬يجب العمل عىل فصل الدين عن‬
‫الدولة‪ ،‬مكافحة ظاهرة االكراه الديني‪ ،‬خاصة ظاهرة تهميش النساء‪ ،‬وتقنني بديل علامين ملراسم الزواج‪ ،‬الطالق والوفاة‪.‬‬
‫احلق في الكرامة تحتل دولة إرسائيل املرتبة األوىل بني الدول املتقدمة‪ ،‬مبستوى الفقر والفجوات يف املجتمع‪ .‬يجب‬
‫العمل عىل تقديم اصالحات عميقة لزيادة املساواة يف توزيع املوارد‪ ،‬املدخوالت واألرباح‪ ،‬تخصيص ميزانيات الئقة ملؤسسات‬
‫الرفاه وزيادة مخصصات املعيشة ملا يتيح العيش بكرامة‪ .‬ينبغي أيضا احداث تغيريات يف سوق العمل وتيسريه للقطاعات‬
‫السكانية املستضعفة‪ ،‬بدون متييز‪ ،‬وكذلك فرض التشغيل املبارش بأجر الئق‪.‬‬
‫حقوق العمال من املفرتض لحقوق العامل أن تحمي حق االنسان يف العمل واالسرتزاق من كل عمل يختاره‪ ،‬من خالل‬
‫الحصول عىل أجر عادل‪ ،‬محيط عمل آمن وصحي ورشوط عمل الئقة‪ .‬ما زالت تتبع يف إرسائيل اساليب عمل تتسم بالتمييز‬
‫واملس وينبغي وضع حد لها‪ .‬ينبغي مكافحة ظاهرة التحرش الجنيس يف سوق العمل والتمييز عىل خلفية الجنس‪ ،‬العمر‪،‬‬
‫الدين‪ ،‬القومية‪ ،‬امليل الجنيس وغريها‪ .‬كام ينبغي تعزيز املنظامت العاملية ومتكني كل عامل من االندماج يف االطار الذي‬
‫يختاره‪ .‬من أجل تطبيق الحق يف العمل ينبغي عىل الدولة أن تتخذ اجراءات ريادية وفعالة لزيادة التشغيل والدفع قدما‬
‫باملجموعات املهمشة واألفراد الذين يرغبون باالندماج يف عامل العمل‪.‬‬

‫احلق في السكن والتخطيط الالئق عرشات آالف األشخاص‪ -‬وبضمنهم الكثري من األوالد‪ -‬عرضة لخطر االخالء‬
‫من بيوتهم ويعانون من جهاز تخطيط يتجاهل احتياجاتهم كأفراد ومجتمعات‪ .‬باالضافة اىل عرشات آالف األشخاص الذين‬
‫يفتقرون للسكن الالئق املتوافق واحتياجاتهم األساسية‪ ،‬لعدم قدرتهم لتوفري أسعار السكن املعروضة ولكون نظام االسكان‬
‫العام واملساعدة يف أجور الشقق بعيدة عن تلبية احتياجاتهم‪ .‬ينبغي عىل الدولة أن تضمن ظروف الحياة الالئقة ومنالية‬
‫لالسكان يف بيئة الئقة‪ .‬ينبغي القضاء عىل كل متييز يف السكن والتخطيط والدفع قدما بالحلول التخطيطية املتفق عليها مع‬
‫كل قطاع سكاين طبقا الحتياجاته‪.‬‬
‫احلق في التربية والتعليم التعليم هو حق أسايس يتيح لالنسان االستفادة والتمتع بباقي حقوقه وتحقيقها‪ .‬ينبغي‬
‫أن يكون التعليم متاحا للجميع‪ ،‬وأن يكون عىل قدم املساواة وأن يسعى اىل تقليص الفجوات يف املجتمع‪ .‬لهذا الغرض يجب‬
‫تعزيز نظام التعليم العام؛ وقف الخصخصة يف جهاز الرتبية والتعليم؛ منع امتحانات القبول ورشوط القبول املميزة؛ مكافأة‬
‫املعلمني وتعزيز مهنة الرتبية‪.‬‬
‫احلق في الصحة هناك قطاعات سكانية معينة ال يرسي عليها مطلقا تأمني الصحة الرسمي‪ ،‬وحتى بني سكان إرسائيل املؤمنني‬
‫توجد فجوات عميقة‪ .‬من أجل ضامن الحق يف الصحة‪ ،‬يجب ضامن رسيان قانون تأمني الصحة الرسمي بصورة متساوية عىل‬
‫جميع من يعيش يف إرسائيل‪ ،‬من خالل التأكيد عىل تقليص الفجوات الصحية بني منطقة املركز والضاحية وبني القطاعات السكانية‬
‫القوية والقطاعات السكانية الضعيفة اقتصاديا‪ ،‬وتعزيز جهاز الصحة العام ووقف عمليات الخصخصة فيه‪.‬‬
‫احلق في بيئة صحية وطاقة نظيفة رغم ثبوت العالقة الوطيدة بني البيئة واملرض‪ ،‬إال أن هذا املوضوع ال يحظى‬
‫بأفضلية يف إرسائيل‪ ،‬وال إلرشاف او شفافية‪ .‬يجب الدفع قدما بالترشيع والرقابة عىل مواضيع البيئة ومتكني منالية اساسية‬
‫لجميع سكان الدولة ملصادر املياه والطاقة النظيفة التي ال تعرض حياتهم للخطر والدفع اىل استعامل مصادر الطاقة النظيفة‬
‫واملتجددة التي تقلل من تلويث الهواء واألرض‪.‬‬
‫احلق في التحرر من التعذيب والعنف املؤسساتي عىل النقيض من امليثاق الدويل ضد التعذيب‪ ،‬فإن إرسائيل‬
‫تقوم خالل التحقيقات بعمليات تشكل تعامال قاسيا‪ ،‬غري انساين ومهني ويصل يف بعض األحيان اىل حد التعذيب‪ .‬باالضافة‬
‫اىل ذلك‪ ،‬تنترش أيضا حاالت العنف من قبل قوات األمن ضد املواطنني‪ .‬عىل ضوء ذلك يجب تقنني حامية رصيحة يف القانون‬
‫ورقابة لصيقة بخصوص املحاذير املحددة يف القانون فيام يتعلق باستعامل التعذيب والعنف‪ ،‬خاصة من قبل قوات األمن‬
‫وفرض القانون‪ ،‬واالنتباه بصورة خاصة اىل القطاعات السكانية الضعيفة‪.‬‬
‫إنهاء االحتالل في املناطق الفلسطينية احملتلة ما يزال احتالل إرسائيل للمناطق الفلسطينية قامئا منذ‬
‫ما يزيد عن خمس وأربعني عاما‪ .‬نتيجة االحتالل‪ ،‬يتم يوميا املس بحقوق الفلسطينيني يف جميع مناحي الحياة‪ .‬مع تواجد‬
‫االحتالل ال ميكن لالنتهاكات الرصيحة لحقوق االنسان اال ان تستمر‪ .‬عىل ضوء ذلك‪ ،‬ينبغي عىل دولة إرسائيل العمل عىل‬
‫انهاء االحتالل‪.‬‬

‫جمعية حقوق املواطن في إسرائيل | أ‪ .‬س‪ .‬ف‪ -‬منظمة مساعدة لالجئني وطالبي اللجوء‬
‫في إسرائيل | مبكوم‪ -‬مخططون من أجل حقوق التخطيط | بتسيلم | اللجنة العامة‬
‫ملناهضة التعذيب في إسرائيل | ييش دين | األعضاء االسرائيليون في مقاتلون من أجل‬
‫السالم | ال للحواجز (محسوم‪ | )watch‬مركز مساواة حلقوق املواطنني العرب في إسرائيل |‬
‫مركز مساعدة العمال األجانب | عدالة | عير عميم | بسيخوأكتيف | عنوان للعامل | أطباء‬
‫حلقوق االنسان | "شوفرمي شتيكا"| كتلة السالم (جوش شلوم) | "بروفيل حداش"| سيكوي‪-‬‬
‫اجلمعية لدعماملساواة املدنية‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful