‫بــحـــــــــــــــث عـن‬

‫عيوب اللحام‬
‫اليدوي‬
‫‪Welding‬‬
‫‪Defects‬‬
‫‪Of‬‬
‫‪S.M.A.W‬‬
‫أعداد‬
‫م‪.‬ر‪.‬مهندسين‬
‫حسين علي محمود‬
‫تـنـقيح و مــراجعة‬
‫الســـــــــــــتاذ‬
‫نـــاطــق بــلسم خــــــلـــف‬
‫]‪[Type text‬‬

‬‬ ‫ان اغلب المعايير المستخدمة لقبول الملحومات توظف الختبارات‬ ‫اللتدميرية وفي أغلب الحيان يسمح بعمل التصليحات للرجوع‬ ‫بالمنتج الى النوعية المقبوله المطلوبه ويسبق ذلك تصديق طريقة‬ ‫اللحام بالساليب اللتدميرية والتدميرية وهو المتعارف علية‬ ‫ب)أختبارات أساليب اللحام الموثقة ‪(PQR‬‬ ‫ان العوامل الرمئيسية التي يجب اخذها بنظر العتبار عند أختيار‬ ‫مستوى نوعية هي‪-:‬‬ ‫‪ -1‬الظروف التشغيلية وتشمل‪:‬‬ ‫‪ -1‬مستوى الجهاد وعلى اساسه يتم تحديد حجم المقطع ‪section size‬‬ ‫الواجب استخدامه ليتحمل الجهاد المتوقع حصوله‪.‬‬ ‫أن اختيار مستوى النوعيه يعتمد على تجاوزإحتمالت الفشل المتوقعه‬ ‫تحت الظروف التشغيليه وتوظف كافه خطوات التصنيع والفحص‬ ‫الضرورية لضمان قدرة الملحومه على إداء العمل المطلوب منها طوال‬ ‫فترة العمر التصميمي المتوقع لها وتدخل هنا العوامل القتصاديه‬ ‫)الكلف( وعوامل السلمه في الحسبان ‪.‬‬ ‫‪ -3‬العمل والصيانة بشكل ملمئم وصحيح مع المراقبة والتصليح ‪.‬‬ ‫‪ -2‬أختيار المواد وأسل ك اللحام وطريقة اللحام المطابقة للمفاهيم‬ ‫التصميمية ‪.‬‬ ‫‪ -2‬طبيعة ونوع الجهاد ‪:‬هل هو أجهاد ديناميكي ‪ .‫مقدمة‪-:‬‬ ‫لتمكين الملحومه من الحصول على المعولية والموثوقية المطلوبة طوال‬ ‫فترة حياتها يجب ان يكون لها مستوى نوعيه كاف ‪Weld Quality Level‬‬ ‫يلمئم الغرض من هذة الملحومه ولضمان النوعيه بأخذ العتبارات‬ ‫التصميميه والختيارات المناسبة التاليه ‪-:‬‬ ‫‪ -1‬التصميم الملمئم للخدمه المطلوبه على مدى الحياة التصميمية لهذة‬ ‫الملحومه‪.‬‬ ‫ج‪ -‬درجة حرارة العمل القصوى للملحومة ‪.‬دوري ‪cyclic‬‬ ‫وعندما يكون من النوع الخير يجب أخذ الكلل ‪ Fatigue‬بنظر‬ ‫العتبار ‪.working Temp‬‬ ‫د‪ -‬التأكل والبلى ‪Corrosion & Erosion‬‬ ‫]‪[Type text‬‬ .

‬مقاومة التأكل وملمئمتها‬ ‫للتصميم المطلوب مع التأكيد على عدم أستخدام اساليب تصنيع تقلل‬ ‫من هذة الخواص مثل التشكيل على البارد او على الحار او المعاملة‬ ‫الحرارية بعد اللحام ‪ P.‬التصنيع والختبار ‪ Testing‬والتي تزودنا بمستوى نوعية بأقل‬ ‫تكاليف وبأعلى مستويات المآن على طول العمرالتصميمي المتوقع‬ ‫للملحومة‪.H.‫‪ -2‬خواص المواد من حيث المقاومة ‪.T‬‬ ‫‪ -3‬العيوب الهندسيه وملمئمة التصميم لعدم حدوث عيوب في الشكل‬ ‫الهندسي للقطعة الذي قد يتسبب في حدوث تشققات او تسرب‬ ‫‪.‬الخ وقربها من المناطق المأهولة‬ ‫والفقدان )الضياع( في المنتوج ولذلك يتم التشديد على فحص ليس‬ ‫فقط الملحومة بل كل جسم الجهاز للنأكد من عدم وجود عيب مثل‬ ‫التطابق ‪Lamination‬‬ ‫وأخيرا ‪.‬حيث أن هنا ك طرق إحصامئية مثل‬ ‫نسبة التصليح ‪ % Reaper‬نستنتج منها صحة الطريقة أو سوء‬ ‫تطبيقها أو يصار الى زيادة نسبة التصوير الشعاعي ‪ %X-Ray‬للتأكد‬ ‫من السيطرة النوعية ‪..T‬أو قبل اللحام ‪P..‬ابراج المصافي ‪.‬أنابيب الغاز‪ ...W..‬‬ ‫‪ -5‬إزدياد خطر تطور العيوب في اللحام الركني ‪ Fillet‬لصعوبه‬ ‫اكتشافها )الكشف عليها في هذا النوع من اللحام( و هنا ك عدة طرق‬ ‫لكشف هذة العيوب منها السوامئل النافذة ‪ Dye pentrant‬الدقامئق‬ ‫المغناطيسية ‪ Magnetic flux‬والفحص بالموجات فوق الصوتية‬ ‫‪Ultrasonic Detection‬‬ ‫‪ -6‬عواقب الفشل في الملحومة وقد تكون كارثية كما في المراجل‬ ‫‪.‬المتانة‪ .. Leakage‬‬ ‫‪ -4‬إزدياد خطر تطور العيوب‪:‬من حيث ان امكانية تكون عيوب في‬ ‫الماكن الصعبة في )المواقع(‪ .‬‬ ‫]‪[Type text‬‬ .‬فأن أسس أختيار مستوى النوعية هي توليفة من التصميم‬ ‫‪.H.

‫أن العيوب شامئعة الحدوث في طريقة اللحام بالقوس المعدن المغلف‬ ‫‪ SMAW‬هي‪:‬‬ ‫‪ -1‬الفجوات ‪Porosity‬‬ ‫‪ -2‬الخبث ‪Slag Inclusion‬‬ ‫‪ -3‬النصهار غير التام ‪Incomplete Fusion‬‬ ‫‪ -4‬النفاذية غير التامة ‪Incomplete penetration‬‬ ‫‪ -5‬القطع الجانبي ‪Under Cut‬‬ ‫‪ -6‬التراكب ‪Over Lap‬‬ ‫‪ -7‬التشققات ‪Cracks‬‬ ‫]‪[Type text‬‬ .

‬النتروجين أو الوكسجين في‬ ‫الجو المحيط باللحام‬ ‫أستخدم طريقة لحام بأسل ك ‪ low-hydrogen‬مثل ‪E7018‬‬ ‫أستخدام مواد ملىء ‪ filler metal‬ذات مواد غير قابلة‬ ‫للتأكسد والتسخين المسبق لهذة السل ك‬ ‫زيادة تدفق الغاز الواقي ‪shielding gas‬‬ ‫إبقاء بركه السامئل المنصهر لفترة كافية لكي تستطيع الغازات‬ ‫الخروج فبل تجمد المعدن‬ ‫معدل تجمد عالي‬ ‫أستخدم التسخين المسبق أو ارفع درجة الحرارة‬ ‫المدخلة ‪Heat Input‬‬ ‫عدم نظافة المعدن الساس‬ ‫نظف وجه المفصل والسطوح المجاورة‬ ‫عدم نظافة أسل ك اللحام‬ ‫أستخدم أسل ك لحام نظيفة ومخزونة بشكل سليم وفي‬ ‫مناطق نظيفة مخصصة لذلك‬ ‫طول قوس لحام ‪.‬تيار لحام‪.‬فأذا‬ ‫كانت كمية الغازات‬ ‫المذابة أكبر من حدود‬ ‫قابلية ذوبانها فأن‬ ‫الزيادة تجبر على‬ ‫الخروج من المحلول‬ ‫على شكل فقاعات أو‬ ‫تنحصر في المعدن على‬ ‫شكل جيوب غازية وأكثر‬ ‫الغازات المسببة‬ ‫للمسامية هو غاز‬ ‫الهيدروجين ويتم كشفها‬ ‫بواسطة التصوير‬ ‫بالشعة ‪x-Ray‬وتكون‬ ‫على عدة اشكال‬ ‫مثل‪-:‬‬ ‫أ‪ -‬كروية ‪Spherical‬‬ ‫ب‪ -‬أنبوبية طولنية ‪ Elongated‬أنظر‬ ‫الشكل رقم )‪(44‬‬ ‫السبب ‪Causes‬‬ ‫العلج ‪Correction‬‬ ‫زيادة في نسبه الهيدروجين‬ ‫‪.‫وفيما يلي جدول يلخص تلك العيوب مع عيوب أخرى ممكنه الحدوث ويبين‬ ‫الجدول المسبب للعيب و طريقة العلج‬ ‫أسم العيب‬ ‫‪ -1‬الفجوات ‪-:‬‬ ‫‪Porosity‬‬ ‫وهي عيوب على هيئة‬ ‫تجاويف كروية بالغالب‬ ‫تتشكل بسبب إحتباس‬ ‫الغازات خلل عملية‬ ‫التجمد وتقلل المسامية‬ ‫من مقاومة معدن اللحام‬ ‫للحمال وسببها إنحباس‬ ‫الغازات المذابة في معدن‬ ‫اللحام المنصهر ‪.‬حركة‬ ‫سلك لحام غــــــــــــير ملمئمة‬ ‫غير شروط اللحام وتكنيك اللحام وأستخدم تيارات لحام واطئة مع طول‬ ‫قوس لحام قصير‬ ‫تبخر الزنك من الفولذ المغلون أنظر‬ ‫الشكل رقم )‪ (43‬هنا في حالة لحام‬ ‫الصفامئح والمقاطع المغلونة فقط‬ ‫أستخدم سلك نحاس‪ -‬سليكون مع تقليل الحرارة المدخلة‬ ‫ويفضل أستعمال أسل ك ‪E6010‬‬ ‫أستخدم أسل ك ‪ E7018‬والمداورة بحرارة القوس لتبخير‬ ‫الزنك أمام بركة منصهر اللحام‬ ‫رطوبة عالية في غلف أسل ك‬ ‫اللحام أو في سطوح الجوين‬ ‫المراد لحامه‬ ‫معدن أساس ذا نسبة كبريت‬ ‫عالية‬ ‫حفظ السل ك في أوعية محكمة الغلق ودامئما تسخين‬ ‫السل ك المعرضة للجو الى درجة حرارة ‪◦150‬م‬ ‫أستخدم أسل ك ذات غلف ذا تفاعلت خبث قاعدية‬ ‫‪(Basic Electrodes (LowH2‬‬ ‫ج‪-‬ثقوب ديدان‬ ‫‪Worm-hole‬‬ ‫د‪-‬عنقودية ‪ cluster‬انظر الشكل رقم)‪(35‬‬ ‫‪ -2‬أنصهار غير تام‬ ‫‪Incomplete Fusion‬‬ ‫ويسمى أيضا‬ ‫‪Lack of Fusion‬‬ ‫أنظر الشكل رقم )‪(36‬‬ ‫تكنيك لحام غير صحيح‬ ‫تهيئة مفصل غير صحيحة‬ ‫تصميم خاطىء لمفصل اللحام‬ ‫تيار لحام غير كافي )واطىء(‬ ‫دخول محدود لسلك اللحام لكافة‬ ‫وجوه جوين اللحام‬ ‫وجود أكاسيد شديدة اللتصاق‬ ‫عدم النتظيف الجيد لطبقة اللحام السابقة‬ ‫]‪[Type text‬‬ ‫أستخدم تكنيك اللحمة الطولنية‬ ‫‪Stringer Bead‬‬ ‫أذا كانت الفتحة ‪ Gap‬كبيرة جدا أستخدم تقنية التموج ‪ Weaving‬لملىء‬ ‫الفتحة‬ ‫حاول إستخدام تيارات اعلى‬ ‫تأكد من نظافة حافات وصلة اللحام أو أستخدم أسل ك‬ ‫‪OR 6011 6010‬‬ .

H‬سخن السل ك لزاله‬ ‫الرطوبة‬ ‫قلل فتحة الجذر واعمل على بناء الحافات بمعدن‬ ‫اللحام‬ ‫أستخدم سلك لحام بقطر أكبر ‪.‫‪ -2‬تشققات في معدن‬ ‫اللحام أنظر الشكل رقم‬ ‫)‪ (42‬تحدث انواع‬ ‫عديدة من التشققات في‬ ‫خط اللحام بعضها مرمئي‬ ‫وبعضها غير مرمئي‬ ‫وجميعها خطرة لنها‬ ‫تؤدي الى فشل تام في‬ ‫اللحام وحدوث التسرب‬ ‫‪ Leakage‬ومعظم‬ ‫التشققات تعزى الى‬ ‫نسبة الكاربون العالية‬ ‫أو العناصر السبامئكية‬ ‫وتظهر هذة التشققات‬ ‫بشكل بقع صغيرة‬ ‫ساطعة عند أخذ مقطع‬ ‫مستعرض في خط‬ ‫اللحام وتسمى هذة‬ ‫البقع ب)عين السمكة(‬ ‫وهي غالبا ما تحيط‬ ‫بعيوب أخرى مثل‬ ‫الجيوب الهوامئية أو‬ ‫المتضمنات المعدنية‬ ‫حيث تعطي مظهر يشبة‬ ‫البؤ بؤ في العين‬ ‫ولمعالجة هذة التشققات‬ ‫في معدن اللحام يجب‬ ‫تسخين الملحومة لمدى‬ ‫‪ ◦ 705-93‬م كما يجب‬ ‫عمل تسخين لحق‬ ‫‪ post heating‬فورا‬ ‫بعد النتهاء من اللحام‬ ‫دون تر ك الملحومة‬ ‫لتبرد ويكون بتسخين‬ ‫الملحومة الى ‪-93‬‬ ‫‪◦315‬م أما الوقت‬ ‫فيعتمد على سمك‬ ‫المعدن لن طول المسار‬ ‫الذي يتخذة الهيدروجين‬ ‫عند أنتشارة الى السطح‬ ‫هو )العامل المسيطر(‬ ‫‪the controlling‬‬ ‫‪ factor‬أن رفع درجة‬ ‫الحرارة باعتدال سوف‬ ‫يقلل من الزمن‬ ‫المطلوب بشكل‬ ‫ملحوظ ‪.‬‬ .‬‬ ‫بما أن قابلية ذوبان‬ ‫الهيدروجين تزداد بسرعة‬ ‫]‪[Type text‬‬ ‫قساوة جوين اللحام ‪Rigid‬‬ ‫تسخين مســــــــــــــــــــــبق خصوصا للسمك العالي‬ ‫والجوينات المحصورة)المقيدة(‬ ‫إزالة الجهادات التبقية ميكانيكيا بالطرق ‪Pennining‬‬ ‫تقليل إجهادات التقلص بأستخدام تسلسل اللحام التراجعي‬ ‫‪Back step sequence‬‬ ‫ترقق زامئد ‪Dilution‬‬ ‫غير تيار اللحام وسرعة اللحام وأستخدم سلك اللحام‬ ‫سالب وحسن وجه الجوين قبل المباشرة باللحام‬ ‫أسل ك لحام معيبه )غير ملمئمة(‬ ‫أستخدم أسل ك جديدة ‪.‬التسخين الى‬ ‫‪◦190‬م ولمدة ‪24‬‬ ‫ساعة يعتبر مثاليا‬ ‫لتقليل معدل تركيز‬ ‫الهيدروجين الى مستوا‬ ‫آمن ‪.‬أرفع تيار اللحام ‪. L.‬قلل‬ ‫سرعة اللحام‬ ‫معدن أساس ذا نسبة كبريت‬ ‫عالية‬ ‫تشوة زاوي ‪Angular‬‬ ‫‪Distortion‬‬ ‫أستخدم سلك واطىء الكبريت‬ ‫تطبيق غير جيد‬ ‫غرزة لحام صغيرة ‪small‬‬ ‫‪weld Bead‬‬ ‫غير الى لحام متوازن على كل جانبي الجوين‬ ‫‪balanced welding‬‬ ‫تشققات الفوهة ‪Crater‬‬ ‫‪Crack‬‬ ‫أملء حوض الفوهه قبل إطفاء القوس‬ ‫إستخدم أداة حل )إطفاء( تيار اللحام عند إنهاء عمل‬ ‫غرزة اللحام وأستخدم تكنيك التراجع الخلفي لكي‬ ‫تنهي اللحام في فوهه اللحام الذي قبله‬ ‫الجزاء المطلوب لحامها‬ ‫محصورة )مقيدة( وتكون أكثر‬ ‫عرضا للتشققات‬ ‫الحم بأتجاة النهاية غير المقيدة واتر ك فتحة واحد‬ ‫ملم بين الصفامئح لكي يحصل تقلص حر عندما يبرد‬ ‫معدن اللحام ‪.‬قلل التغلغل بأستخدام تيارات أوطأ و‬ ‫أسل ك ذات اقطار اصغر حيث ان ذلك سوف يقلل من‬ ‫كمية العناصر السبامئكية المضافة الى معدن اللحام‬ ‫من المعدن الساس‬ ‫في اللحام ال ‪ Fillet‬تأكد من ان الطبقة الولى لها‬ ‫حجم مناسب ولها شكل مسطح او محدب قليلوليس‬ ‫مقعر لمقاومة التشقق ولزيادة حجم اللحام)مساحة‬ ‫مقطع اللحام( استخدم سرعة ابطأ وطول قوس أقصر‬ ‫وميل سلك اللحام ‪ ◦5‬للعلى و دامئما أستمر باللحام‬ ‫مادامت الصفيحة ساخنة‪.

.‬كذلك تؤثر‬ ‫عمليات التسخين المسبق‬ ‫والحق على التشققات بشكل‬ ‫غير مباشر بسبب تأثيرها‬ ‫على معدل التبريد ‪Cooling‬‬ ‫‪ Rate‬والتركيب البلوري‬ ‫الناتج ‪.‬التسخين المسبق‬ ‫يمكن ان يزيد معدل انتشار‬ ‫الهدروجين من منطقة اللحام‬ ‫ويلدن اي اشكال‬ ‫مارتنسايت)الصلب الهش( قد‬ ‫تتكون ويقلل من معدل‬ ‫التبريد والتأثير الخير يولد‬ ‫تركيب بلوري غير‬ ‫المارتنسايت لة حساسية اقل‬ ‫لحصول التشققات ‪.‬‬ ‫ملحومات الفولذ المخمد‬ ‫والمطبــــــــــع ‪Quenched‬‬ ‫‪ &Tempered‬تحتاج الى‬ ‫معاملة خاصة ‪.‫بزيادة درجة الحرارة يجب‬ ‫ان يكون التسخين الحق‬ ‫)حل وسط( بين زيادة معدل‬ ‫النتشار و قابلية الذوبان‬ ‫العظم في درجات الحرارة‬ ‫المرتفعة ‪.H‬أو يجرى‬ ‫لها تسخين لحق قبل إجراء‬ ‫المعاملة الحرارية الخاصة‬ ‫لزيادة الصلدة‬ ‫‪ Hardening‬عند عدم‬ ‫تحديد درجة حرارة تسخين‬ ‫مسبق يجب تسخين الفولذ‬ ‫اذا كانت درجة حرارتة صفر‬ ‫او اقل حيث يسخن الى ‪◦15‬م‬ ‫قبل البدء باللحام ‪..‬يجب عدم‬ ‫مقاطعة الدورة الحرارية‬ ‫ورغم ان ذلك قد يكون‬ ‫ضروريا في بعض الحالت‬ ‫وهنا ك عدة عوامل يجب‬ ‫أخذها بنظر العتبار وهي ‪-:‬‬ ‫درجة حرارة الهواء المحيط‬ ‫تكون الهيدروجين ووجود‬ ‫الملوثات الخــــــــــــــــــرى‬ ‫تقييد الجــــــــــــوين ‪Joint‬‬ ‫‪Restraint‬‬ ‫قلبلية التصليد‬ ‫‪Hardenability‬‬ ‫سمك المعدن الســــــــــــاس‬ ‫]‪[Type text‬‬ .‬أما ان تلحم‬ ‫بأسلوب لحام ‪ L.

‬قلل زاوية سلك اللحام ‪.T.‬أرفع التيار ‪..‫‪ -4‬تشققات في المعدن‬ ‫الســـــــــــــــــــــــاس‬ ‫نسبة هيدروجين عالية في الجو‬ ‫المحيط‬ ‫التشقق الحار‬ ‫مــــــــــــطيلية قليلة‬ ‫أجهادات متبقية عالية ناشئة عن‬ ‫تصليد طوري‬ ‫أجهادات مفرطة مفروضة على الجوين‬ ‫قابلية تصليد عاليـــــــــــــة‬ ‫‪high hardenability‬‬ ‫‪ -5‬نفاذية غير تامـــــة‬ ‫)نقص في التغلغل(‬ ‫‪Insufficient‬‬ ‫‪Penetration‬‬ ‫أنظر الشكل رقم)‪(33‬‬ ‫‪Under cut -6‬‬ ‫وهي عبارة عن أخاديد‬ ‫موازية لخط اللحام‬ ‫أنظر الشكل رقم)‪(41‬‬ ‫]‪[Type text‬‬ ‫أستخدم أسل ك واطئة الهيدروجين‬ ‫أستخدم تسخين مسبق وحافظ على الحرارة لمدة‬ ‫ساعتين بعد اللحام‬ ‫قم بالمعاملة الحرارية بعد اللحام ‪ P.‬غير زاوية سلك اللحام بحيث تقوم قوة‬ ‫القوس بأحتجاز سامئل اللحام في الركان مستخدما‬ ‫سرعة حركة منتظمة وتجنب التموج المفرط‬ .‬تقييد وصلة اللحام‪ .‬‬ ‫أطوار هشة في التركيب البلوري‬ ‫‪ Brittle‬مثل طور‬ ‫المارتنسايت ‪.T‬فورا‬ ‫بعد النتهاء من اللحام‬ ‫أستخدم حرارة مدخلة اقل ‪Heat Input‬‬ ‫قم بترسيب طبقات لحام خفيفة‬ ‫غير المعدن الســـــــــــــاس‬ ‫أستخدم التسخين المسبق او تلدين المعدن الساس‬ ‫إعادة تصميم جوين اللحام‬ ‫غير تسلسل اللحام‬ ‫قم بعملية إزالة الجهاد فور النتهاء من اللحام‬ ‫تسخين مسبق ‪.‬معاملة‬ ‫حرارية دون التبريد الى درجة حرارة الغرفة‬ ‫معاملة حرارية محلولية قبل اللحام ‪solution heat‬‬ ‫‪ treatment‬والسيطرة على معدل التبريد الذي‬ ‫بدورة يعتمد على سمك المعدن ‪.‬درجة حرارة‬ ‫التسخين المسبق‪ ..‬حيث ان اجهادات‬ ‫الشد الناتجة من التحول الطوري‬ ‫المارتنسايتي يمكن ان تزداد‬ ‫بسبب‪ -:‬التقلص الحراري لمعدن‬ ‫اللحام والمنطقة المتأثرة بالحرارة‬ ‫‪ .‬استخدم اسل ك بقطر اصغر‬ ‫تكنيك لحام غير صحيح‬ ‫تيار لحام عالي‬ ‫مناولة سيئة لسلك اللحام‬ ‫زيادة طول قوس اللحام‬ ‫إذا لم يكن لها ثلم عميق او حاد ‪ sharp notch‬ل‬ ‫تعتبر عيبا ‪.‬قلل‬ ‫وجة جذر اللحام ‪ Root face‬بواسطة‬ ‫الكوسرة‪.‬زيادة الحرارة المدخلة‪.W.H.W.‬تسلسل‬ ‫التصنيع ويمكن تقليل تلك‬ ‫الجهادات بأستخدام التسخين‬ ‫المسبق لتقليل معدل التبريد‬ ‫وتعديل اسلوب اللحام لتقليل‬ ‫الحرارة المدخلة أو أعادة تصميم‬ ‫جوين اللحام او تغيير تسلسل‬ ‫التصنيع لتقليل حصر‬ ‫)تقييد(الجوين‬ ‫إعمل قلع خلفي ‪ back gouging‬للباص الول من‬ ‫حرارة لحام غير كافية‬ ‫الجهة المقابلة ثم إعمل لحام باص إسناد خلفي‬ ‫تصميم جوين لحام غير ملمئم‬ ‫سيطرة ضعيفة على قوس اللحام قلل السرعة‪.‬درجة الحرلرة المدخلة ‪P.H.

‬خلوة‬ ‫من النعزالية والدهون والصباغ‬ ‫والقشور‬ ‫مطابقتة للخواص الميكانيكية‬ ‫ومطابقتة للبعاد‬ ‫أختيار المعدن المناسب للعمل المطلوب والتأكد من‬ ‫نوعيتة بموجب المواصفات المطلوبة وللتأكد يمكن‬ ‫اللجوء الى الختبارات التلفية‬ ‫]‪[Type text‬‬ .‫‪Under fill -7‬‬ ‫‪Over lap -8‬‬ ‫تراكب‬ ‫‪ -9‬متضمنات خبــــــــــــث‬ ‫‪Slag‬‬ ‫‪Inclusions‬‬ ‫فشل اللحام او مشغل‬ ‫الماكنة)للحام الوتوماتيكي( في‬ ‫ملىء جوين اللحام كما مطلوب‬ ‫في أسلوب اللحام ‪ wps‬أو في‬ ‫المخططات التصميمية‬ ‫أسلوب لحام غير صحيح‬ ‫أختيار خاطىء لسلك اللحام‬ ‫تهيئة غير صحيحة للمعدن‬ ‫الساس‬ ‫وجود مواد مؤكسدة شديدة‬ ‫اللتصاق في المعدن الساس‬ ‫وتتداخل مع المعدن المنصهر‬ ‫فشـــــــــــــــل في إزالة الخبث‬ ‫المترسب‬ ‫حصر أكاسيد لتنصهر‬ ‫وجود تنكستن في معدن اللحام‬ ‫وهي مواد لمعدنية‬ ‫محصورة في معدن اللحام أو إنغماس قطب سلك التنكستن في‬ ‫بركة اللحام )في لحام ال ‪(TIG‬‬ ‫بين معدن اللحام والمعدن‬ ‫تيار لحام عالي جدا‬ ‫الساس أنظر الشكل رقم)‬ ‫تصميم غير جيد لجوين اللحام‬ ‫‪(34‬والشكل)‪(37‬‬ ‫متضمنات اكاسيد‬ ‫إضافة باص لحام إضافي أو أكثر الى جوين اللحام‬ ‫لملىء الفراغ والحصول على مقطع جيد للوصلة‬ ‫تصحيح أسلوب اللحام‬ ‫أختيار سلك اللحام المناسب‬ ‫عمل التهيئة الصحيحة‬ ‫قم بتنظيف سطوح اللحام وباص اللحام السابق بشكل‬ ‫جيد‬ ‫أستخدم النتظيف بالفرشة السلكية ‪ flat brush‬قبل‬ ‫المباشرة باللحام‬ ‫تجنب التلمس بين سلك اللحام والشغلة واستخدم‬ ‫سلك بقطر اكبر)في حالة لحام ال ‪(TIG‬‬ ‫زد زاوية الحز ‪Groove Angle‬‬ ‫وفر غلف )غاز واقي( ملمئم‬ ‫‪ -10‬عدم أنتظام في سطح‬ ‫خط اللحام وجود مسام‬ ‫سطحية)تموجات سطحية‬ ‫غير منتظمة(‬ ‫غازات الوقاية في لحام ال‬ ‫‪MIG‬في مكامئن اللحام‬ ‫الوتوماتيكي‬ ‫تغيير طول القوس‬ ‫تغيير القطبية من ‪DCRP TO DCSP‬‬ ‫إزالة هذة المسام بالكوسرة قبل لحام الباص التالي‬ ‫‪ -11‬نقص في خواص‬ ‫المعدن الساس‬ ‫‪Base Metal Flaws‬‬ ‫عدم مطابقة المعدن الساس‬ ‫للخواص والمتطلبات المطلوبة‬ ‫مثل ‪:‬‬ ‫التركيب الكيمياوي‪.‬النظافة‪.

‬‬ ‫للتطبيقات الحرجة‬ ‫ان هذة التمزقات قد ل تنتشر الى‬ ‫السطح وهي تترافق مع وجود‬ ‫متضمنات في الفولذ ‪ .‬التقييد أضرب اللحام بالمطرقة ‪Penning‬‬ ‫الكشف عنها حيث تكون‬ ‫المفروض على الجوين بسبب‬ ‫ضارة عند أستخدام الفولذ‬ ‫تصميم الملحومة ‪.‬ومن الصعوبة‬ ‫حجم اللحام‪.‬اسلوب اللحام‪.‬في‬ ‫المقطع المستعرض الذي أجري‬ ‫الية عملية إظهار ‪Etching‬‬ ‫يمكن تمييز هذة التمزقات بشكل‬ ‫شقوق مثلمة موازية للمستوى‬ ‫الوسطي للصفيحة )انظر الشكل‬ ‫رقم ‪ (1.‬إجهادات الشد العالية‬ ‫وتحدث في اللحامات التقابلية يمكن ان تنشأ بشكل عمودي على أستخدم معدن لحام ذا مقاومة اقل‬ ‫تقليل الهيدروجين المتولد‬ ‫المستوى الوسطي للصفيحة‬ ‫‪ Groove Welds‬او‬ ‫تحسين سطح الصفيحة بمعدن اللحام‬ ‫الركنية ‪ Fillet Welds‬او الفولذية خلل اتجاة السمك‬ ‫وكذلك عمودية علية‪ ..2‬الذي يبين المواقع‬ ‫التوقعة لحصول هذة التمزقات‬ ‫وهنا ك بعض الدلة على زيادة‬ ‫الحساسية لحصول هذة التمزقات‬ ‫مع زيادة نسبة الهيدروجين كذلك‬ ‫مع زيادة وجود المتضمنات‬ ‫ويقوم بعض المنتجين بعرض‬ ‫أنواع من الفولذ ذات مقاومة‬ ‫خاصة لحصول هذة التمزقـــــات‬ ‫]‪[Type text‬‬ .‫تمدد الفجوات الغازية وتسطحها‬ ‫‪ -12‬النعزالية الى طبقات‬ ‫خلل التشكيل على الساخن‬ ‫‪Lamination‬‬ ‫وهي انفصال المعدن )صفامئح أنتفاخ بعض السطوح عند اللحام‬ ‫ام مسبوكات( الى صفامئح‬ ‫رقيقة في الجزء المركزي‬ ‫ويمكن كشفة بالموجات فوق‬ ‫الصوتية وقد تمتد الى الحافة‬ ‫فيمكن رؤيتها بالعين‬ ‫المجردة‬ ‫يجب أستبدال المعدن وعدم استخدامة‬ ‫تنتج اللحامات إجهادات عالية في أستخدم فولذ مصنع خصيصا لمقاومة التمزقات‬ ‫‪ -13‬تمزق صفامئحي‬ ‫تقليل موقع وتصميم وصلة اللحام لتقليل النفعال‬ ‫المعدن الساس المجاور لمعدن‬ ‫‪Lamellar Tears‬‬ ‫عبر السمك‬ ‫اللحام ‪ .‬مقدار هذة أستخدام التسخين المسبق ودرجة حرارة بين‬ ‫في توليفة من كل النوعين‬ ‫التمريرات ما ل يقل عن ‪ ◦ 93‬م‬ ‫الجهادات يعتمد على ‪-:‬‬ ‫أعلة‪ .

‫‪ -14‬تجعد وتراكب‬ ‫‪Laps and Seams‬‬ ‫عيوب في سطح المعدن الساس‬ ‫ويمكن كشفها بالسوامئل النافذة او‬ ‫الموجات فوق الصوتية‬ ‫أستبدال المعدن المعيب‬ ‫‪ -15‬ضربات القوس‬ ‫‪Arc Strikes‬‬ ‫وتسمى بالمصطلح العامي‬ ‫راس واير‬ ‫وتحدث عند بداية إشعال القوس‬ ‫وعند قدحة على المعدن الساس‬ ‫فالمعدن الذي ل ينصهر مع معدن‬ ‫اللحام يكون ضربـه قوس‬ ‫وبالطبع تسبب تغيرا في مظهر‬ ‫السطح‬ ‫إزالتها بالكوسرة بشكل تام وإعادة الفحص وقد ينتج‬ ‫عنها شقوق نجمية ‪Star Cracks‬‬ ‫‪ -16‬اللتواء‬ ‫‪Warpage‬‬ ‫تشوة و التواء بسبب الحرارة‬ ‫العالية‬ ‫أستخدام الجكات‬ ‫أستخدام تسلسل لحام مناسب‬ ‫ضبط وضعية الملحومة قبل البدء باللحام‬ ‫‪ -17‬تهيئة جوين لحام خاطئة خطأ في ابعاد الجوين مثل زاوية‬ ‫الشمفرة وهذة البعاد ذات علقة‬ ‫بتركيب المعدن الساس وطريقة‬ ‫اللحام وسمك المعدن المراد‬ ‫لحامة‬ ‫‪ -18‬خطأ في التطبيق‬ ‫‪Misaliganment‬‬ ‫خصوصا في لحام قطعتين‬ ‫لهما نفس السمك أنظر‬ ‫الشكل رقم)‪(39‬‬ ‫]‪[Type text‬‬ ‫يسبب إزدياد في الجهادات عند‬ ‫حافة خط اللحام ‪ Toe‬وعند جذر‬ ‫اللحام‬ ‫تصحيح أســــــــــــــــلوب اللحام‬ ‫أذا كان ضمن السماح المقبول يمكن قبولة‬ .

W.9‬يلخص كافة تفاصيل أنظر الشكل )‪(8.T‬‬ ‫التأكد من ملمئمة تركيب المعدن مع طريقة اللحام‬ ‫وتركيبة سلك اللحام الكيمياوية‬ .H.‫‪ -19‬حجم اللحام غير صحيح أذا كان القياس أقل من القياس‬ ‫‪ Incorrect Size of Weld‬المطلوب‬ ‫ويمكن كشفة بسهولة‬ ‫أذا كان القياس أكثر من القياس‬ ‫بأستخدام‬ ‫المطلوب قد يتعارض مع المراحل‬ ‫‪Gauges Welds‬‬ ‫التالية للتصنيع وعموما فهو‬ ‫يسبب زيادة في كلف التصنيع‬ ‫‪ -20‬منظر جانبي للحام غير‬ ‫صحيح‬ ‫‪-21‬ال ‪Burnthrough‬‬ ‫وهو حصول ثقب في الباص‬ ‫الول عند لحام الباص الثاني‬ ‫أنظر الشكل رقم)‪(38‬‬ ‫الشكل )‪ (8.9‬‬ ‫هذة الفقرة‬ ‫زيادة طول قوس اللحام‬ ‫‪length of arc‬‬ ‫تيار لحام عالي جدا‬ ‫‪ -22‬التطشر ‪Spatter‬‬ ‫نوع السلك المستخدم‬ ‫وهي دقامئق معدن اللحام‬ ‫المنفصلة والتي لتشكل جزأ طول قوس لحام كبير جدا‬ ‫من اللحام ويسبب خسارة في ظاهرة نفخ القوس ‪Arc Blow‬‬ ‫معدن اللحام وهو ليؤثر على‬ ‫مقاومة اللحام لكنة يؤدي الى‬ ‫مظهر سيء لخط اللحام‬ ‫ويزيد من كلف التنظيف‬ ‫عدم ملىء حوض القوس‬ ‫‪ -23‬فوهة القوس‬ ‫‪Arc Crater‬‬ ‫وهي عبارة عن منخفض في‬ ‫وجة اللحام عند انتهاء غرزة‬ ‫لحام ‪ weld bead‬مثل‬ ‫عندما يقوم اللحام بوضع‬ ‫سلك جديد‬ ‫زيادة نسبة الكاربون في المعدن‬ ‫‪ -24‬تغيير في التركيب‬ ‫وجود إضافات غيرمرغوبة‬ ‫البلوري للمنطقة المتأثرة‬ ‫طريقة لحام خاطئة‬ ‫بالحرارة ‪HAZ‬‬ ‫‪icrostructure‬‬ ‫‪alteration‬‬ ‫نسب تبريد عالية‬ ‫‪ -25‬حدوث النعزالية في‬ ‫النطقة المتأثرة‬ ‫بالحرارةومعدن اللحام‬ ‫‪Segregation of HAZ‬‬ ‫‪and weld metal‬‬ ‫]‪[Type text‬‬ ‫أضف باص لحام إضافي‬ ‫السبب الرمئيسي لها هو وجود‬ ‫الكاربون بصيغة ‪ γ‬أثناء اللحام‬ ‫وهو شكل كرافيتي يطفو على‬ ‫جدران البلورة مكوننا طبقة‬ ‫عازلة قد تؤدي الى فشل اللحام‬ ‫تصليح المنطقة المعيبة‬ ‫أستخدام التيار المناسب)تقليل التيار(‬ ‫أستخدام السلك المناسب وتأكد من القطبية‬ ‫تقليل طول قوس اللحام‬ ‫تجنب حصول ظاهرة نفخ القوس‬ ‫غير زاوية سلك اللحام مع الشغلة أو موضع الرضي‬ ‫‪ Earth‬أو لف القطعة أذا أمكن بقابلو التأريض‬ ‫أبدأ باللحام قبلها وتابع ملئها ثم تابع اللحام‬ ‫عند فحص منطقة ال ‪ HAZ‬وتكون نتامئجها أكبر من‬ ‫)‪ (230HZ‬فهي غير مقبولة ويمكن ان تؤدي الى‬ ‫فشل الوصلة وتعالج بطرق لحام مختلفة او قضبان‬ ‫لحام مختلفة أو طرق تسخين مسبق أو ‪P.

‬‬ ‫‪changes in section‬‬ ‫في تصميم جوين اللحام‬ ‫‪and stress‬‬ ‫‪:B‬‬ ‫‪weld Joint Type‬‬ ‫‪ -27‬قوس لحام خشن)شاذ(‬ ‫‪Rough Welding‬‬ ‫]‪[Type text‬‬ ‫أذا كانت القطبية والتيار ضمن‬ ‫توصيات المنتج )منتج السل ك(‬ ‫لكن عمل القوس خشن وشاذ قد‬ ‫يكون السبب وجود رطوبة في‬ ‫السلك‬ ‫استخدم اسل ك من حاوية جديدة او ضع السل ك في‬ ‫فرن التجفيف‬ .‫‪ -26‬عيوب متصلة بالتصميم عيوب متصلة بخطأ في التصميم تغير مفاجىء في المقاطع الملحومة وتتجنب بأن‬ ‫يكون هنا ك تدرج في التخفيض لتلفي الجهادات‬ ‫وتسبب تغيرا في المقطع‬ ‫‪Design related‬‬ ‫المفاجئة عند أنتقالها من المقطع الكبر الى المقطع‬ ‫والجهاد‬ ‫‪:A‬‬ ‫وهنا ك عيوب أخرى متصلة بخطأ الصغر للوصلة ‪.

4 &Vol.‫المصادر‬ Welding HandbookVol.5 -1 API RP 577 -2 Welding Inspection and Metallurgy Jefferson's Welding Encyclopedia -3 The Lincoln procedure Handbook -4 [Type text] .

‬ر‪ .‬مهندسين‬ ‫حسين علي محمود‬ ‫شركة المشاريع النفطية‬ ‫بغداد ‪21/5/2012‬م‬ ‫]‪[Type text‬‬ .‫بــــــــــــــــــــــــســــــــــــم ال الرحــــــــــمن الرحيم‬ ‫)وفوق كل ذي علم عليـــــــــــــــــــم(‬ ‫صدق ال العظيم‬ ‫شــــــكر وتقدير‬ ‫أتقدم ببالغ الشكر والتقدير للتستاذ‬ ‫ناطق بلتسم خلف‬ ‫لمراجعتة البحث وملحظاتة القيمة‬ ‫الدهداء‬ ‫إلى كافة زمليئي العاملين في مــــــواقع‬ ‫شركة المشاريع النفطية‬ ‫تسواء العاملين في مجال التشييد أو‬ ‫في مجال الفحص الهندتسي‬ ‫متمنيا تحقيق الفايئدة المرجوة‬ ‫ومن ال التوفيق‬ ‫م ‪ .

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful