You are on page 1of 3

‫لنه النموذج الكثر نقاء سيبقى جيفارا رغم مرور الزمن‬

‫تر ذكرى جيفارا كذكرى عزيزة على كل مب للعدل والرية ودفع الظلم عن بن النسان تستدعى ما تعرف لتكتب فتجد فعل‬
‫الكتابة مقدما فعل يصعب السي فيه بدون قلق ‪،‬من الصعب إن تتحدث عن شخص ظلت حياته لخر نفس فيها زاخرة بالحداث‬
‫ولكنها ماولة ربا تلقى ظلل ل عن جيفارا النسان والناضل الثوري ‪.‬‬
‫ولنبدأ من جيفارا النسان أين ومت وكيف عاش لعل هذه العرفة على بساطتها هي مدخل لفهم جيفارا الناضل والرمز‪ ،‬ولد زعيم‬
‫حرب العصابات ف أغسطس ‪ 1928‬ف احد أحياء العاصمة الرجنتينية" يونس ايرس" وتديدا ف حي "روز ار يو" لسرة عادية ألم‬
‫مثقفة من اصل اسبان مهتمة بالشأن العام إما الب فكان مهندس مدن من اصل ايرلندي‪.‬‬
‫عندما بلغ الرابعة من عمرة أوصى الطباء بسرعة انتقال السرة إل مكان أكثر جفافا حيث أخذت حالته الصحية تتدهور فانتقلت‬
‫السرة إل "كوردوبا "ومنها انتقلت إل "التاغرسيا "وكان جيفارا البن الكب بي اشقائة حيث كانت له أخت تدعى سليا ولقد‬
‫أصبحت سيليا مهندسة معمارية كأبيها وكذلك أخته الصغرى "ماريا " إما الخ الصغر "روبرتو" فقد أصبح مامى‪.‬‬
‫التحق جيفارا بالدرسة البتدائية "سان مارتن " ث انتقل إل مدرسة" مانوييل" وعاش جيفارا ف هذه الفترة ف فيل ف منطقة "‬
‫التاغراسيا" وكان والدة ف هذه الفترة يدير مزرعة لنبات "الاتى " وهو نبات مثل الشاي وكانت الزرعة ملكا لوالدته "سيليا " ولكن‬
‫اضطرت لبيعها ف عام ‪1947‬ولقد كان الرض احد أسباب عدم انتظامه الدراسي المر الذي استدعى اهتمام اكب من السرة‬
‫لساعدة ف دروسه ‪ ،‬ث ينتقل جيفارا إل "كوردوبا" ليلتحق بالدرسة الثانوية" دين فيتز" ف ظل ظروف تراجع مادي لعائلته المر‬
‫الذي جعل جيفارا يعمل ليدبر مصاريفه الشخصية وف هذة الفترة تديدا ازداد ولع جيفارا بالدب الفرنسي وازداد حبة للمخاطرة ‪،‬‬
‫نستطيع ان نمل حاله جيفارا الفت بأنه فت ذا روح مرحة مبة للمغامرة والترحال ‪،‬كان يقضى وقته بي الترحال والقراءة وكان من‬
‫مب الكاتب "حول فييد" و"ألكسندر دياس" وكان يهوى كتابة الشعر والتصوير والرسم ورغم مرض الربو الذى صاحبه طيله حياته‬
‫وجعله مرتل بشكل دائم ال انه كان معروفا ف نادى "اتاليا " كرياضي ملئي باليوية ‪ ،‬عن والدة ووالدته به وازداد اهتمامهم به‬
‫منذ صغره لرضه بالربو منذ كان يبلغ العامي ولعل ذلك الهتمام وخاصه من جانب والدته واطلعة على الدب والشعر الفرنسي‬
‫والسبان كان أمرا مؤثرا جدا ف حياتة ‪،‬هكذا كان الفت الذى مر بعد ذلك بعده مطات كان لا كبي الثر ف خلق القائد المى‬
‫تشى جيفارا فقد كان نبا القبض على والدة "حيث أسس لنة مساندة للجمهورية السبانية عام ‪ "1937‬من المور الؤثرة ف حياتة‬
‫حيث جعله يس بعن الفتقاد وبعن القهر الذي تارسه السلطة اى سلطة على البشر حيث ترمه من احتياجاته وتد من حريته لكى‬
‫ل يطالب بقوقه ‪.‬ولنتوقف عند احد الشاهد ف حياه تشى ففى الرحلة الثانوية ذهب جيفارا ف احد الرات منضما إل مظاهرة غاضبة‬
‫استهدفت احد النوادي الفاخرة الت يتردد عليها أغنياء الرجنتي " نادى جوكى " ولقد كون جيفارا وجه نظر سابقة عن هذا النادي‬
‫بأنه نادى التخمي الستغلي ! ‪ ،‬وعندما وجد جيفارا التظاهرين انضم أليهم مرددا " فليسقط التخمي بالال فليسقط التخمي بالال "‬
‫التقط حجارة واخذ يقذف با وجهات الحل الزجاجية مرددا اذهبوا إل الوليات التحدة أيتها النازير‪.‬‬
‫وكانت رحلته ف بعض أناء أمريكا التنية مرتل على دراجة بارية اضافة كبية و متكأ للتعرف على قسوة الياة الت تييها شعوب‬
‫أمريكا التنية‪ ،‬يدثنا جيفارا قائل "عندما يتعرف الفقي على ظروفة الديدة تولد داخلة عدوانية يصعب اخفاوها – عدوانية تاه هؤلء‬
‫الذين ل يردعون أنفسهم عن ظلم الخرين‪ ،‬يقدم جيفارا ف "احلمى ل تعرف حدود" تليل لجمل الوضاع ف أمريكا التنية‬
‫وأوضاع سكانا الفقراء وما يتعرضون له من ظروف معيشية ياصرهم فيها الرض والعوز والفقر وعب هذه الظروف يصل إل تليل‬
‫مفاده إن حل هذه الشكلت لن يتم باللول الفردية مبيننا حالة الغتراب الت يعيشها العمال ف معظم البلدان حيث يعيشون ف ظل‬
‫نظام إنتاج شبه عبودى ل ينحهم سوى ما يكفيهم لن يبقون على قيد الياة فحسب " عندما يد النسان حياتة بل مستقبل بل أفق‬
‫يعيش دوما خائفا من ما هو آت لنه ل يستطيع تأمي سبل العيشة إل عدة أيام قادمة ذلك الستقبل الذي سوف يظل كاتا ف ظل‬

‫‪1‬‬
‫تلك الظروف " ويضيف عن توصيف لالة العمال فيقول " ف حياة شغيلة كل بلدان العال أولئك الذين فقدو أحلمهم ف الستقبل‬
‫التى تكمن الأساة " ‪،‬‬
‫يلتحق جيفارا بكلية الطب ويصيغ مفهوما جديدا لتغي الجتمع عب "الطب الثوري "والت كانت من أهم كتاباته‪ ،‬يدثنا جيفارا عن‬
‫ذلك فيقول" أريد إن أمارس مهنة الطب لكن أرى ضرورة التغي‪ ،‬التغي القيقي الذي يكفل القضاء على مأسي البشر وعلى أسباب‬
‫الرض وهذا المر لن يققة الطب وحدة‪ -" ،‬اعتقد ان ثروات هذه البلد من العادن ومن الرض الصبة يب ان تدم جيع الناس ل‬
‫ان تدم بعض العائلت الغنية فقط‪ ،‬أو الشركات المريكية فهول يشكلون دوما سرطانا ل يكن القضاء علية إل باستاصالة النهائي "‬
‫لقد كانت روح جيفارا مثقلة بالربو ومثقلة بشكل اكب بإحساس كبي بالسئولية أمام الفقراء وجوع الكادحي ولعل عبارته "أينما‬
‫كان الظلم فهذا وطن" توضح تلك الروح النسانية الحبة للبشر و العطاء‪ ،‬وف خضم هذا كله أعطى جيفارا الهية الكبى لفاهيم‬
‫الثورة وتنظيم الماهي لنتزاع حقوقهم وأعلى من شان احتياجاتم واكد على ل معن لى كيان أو نظام اجتماعي ل يلب احتياجات‬
‫البشر لتنتهي أنظمة اجتماعية وتأتى أنظمة جديدة كبديل لذا البناء الجتماعي والطبقي السائد‪ ،‬ففي عبارة له يقول " دعونا نبدأ ف‬
‫مو كل مفاهيمنا القدية "‪ ،‬لقد كان إيان جيفارا بالماهي من عمال وفلحي وفقراء هو الرضية الساسية لتحريرهم‪ ،‬فنجدة يقول "‬
‫يب ان نذهب بعقل فضول وروح متواضعة لننهل من هذا العي العظيم للحكمة الذي هو الشعب "‪.‬‬
‫اعتب جيفارا امريكا التنية وطنا واحد تتشابه فيه الظروف وتشترك ف العاناة من الفقر والستغلل والستعمار‪ ،‬لقد رأى جيفار الوت‬
‫يزحف على العمال ورأى الفقر متجسدا ف الرض والوع ورأى الظلم متمثل ف أصحاب الزارع والناجم والستعرين‪ ،‬رأى جيفارا‬
‫مساحات واسعة من الكرة الرضية عانت لقرون من السيطرة الستعمارية وتوالت على دولا النقلبات وتتقاسها الدول الستعمارية‬
‫بقيادة أمريكا وتتقاسم البقية الباقة دول أوربا ففي أمريكا التنية‬
‫ممل هذه الوضاع هي الت كونت شخصية جيفارا وبلورت رؤيتة الثورية وجعلته يتخذ طريقة النضال بعد ذلك ف أماكن‬
‫عديدة مستخدما تكتيك حرب العصابات وتعبئة الماهي للسي ف طريق الحتجاج الساند لتلك البؤر ‪.‬‬
‫يتخرج عام ‪ 1953‬وبعد عودته إل "بونو ايرس" تتم دعوته للخدمة العسكرية ولكن ل يوديها لعدم مناسبته لا‪ ،‬وف نفس العام يزور‬
‫العديد من دول أمريكا التنية‪ ،‬ويبدأ يتعرف على بعض الجموعات اليسارية ويتناقش معها ف بوليفيا‪ ،‬وجواتيمال‪.‬بعدها يذهب إل‬
‫جواتيمال ف عام ‪ 1954‬لينضمم إل صفوف الثوار هناك ولكن سرعان ما ت مواجهة الثوار من نظام " كاستيلو أرماس" بعاونة‬
‫الوليات التحدة الت لعبت دورا ف القضاء على الثورة‪ ،‬حيث أرغموا "اربنس" على التنازل عن السلطة وقاما هذا التحالف بإدارة‬
‫البلد ومنعوا النشاط العلن للحزب الشيوعي وضيقو الناق على نشاط عمالة ولقد ت أدراج اسم جيفارا ضمن العديدين من الساء‬
‫الت رصدتا الخابرات المريكية على اعتبار أنم أشخاص غي مرغوب فيهم وت القبض على العديد منهم ولكن جيفارا استطاع عب‬
‫السفي الرجنتين بواتيمال إل الختباء ف مقر السفارة ليسافر منها إل الكسيك ويقابل راول اخو فيدل كاسترو لينضم إل فرقتهم‬
‫الثورية لتبدأ رحلتة النضالية ف كوبا منذ ‪1954‬حت سقوط "باتيستا" ف ‪ 1959‬حيث يتول عده مهام ف الكومه الكوبيه ث‬
‫يتركها‪.‬‬
‫يتحدث ارنستو إل فيدل كاسترو ف أول لقاء بينهم " طالا ان القهر موجود فسيكون هناك من يناضل ضده لقد التقت أحلم تشي مع‬
‫كاستروا " واضعي برنامج إذا ما نحت الثورة ‪،‬حيث سيقومون بإقرار عقد اجتماعي جديد يقضى بتطبيق إصلح زراعي يعيد توزيع‬
‫الراضى لن يزرعها ووضع قواني تمى العمال وكان يلم كل منهم أيضا بتوفي الرافق من كهرباء وغيها من الرافق إضافة إل توفي‬
‫خدمات التامي الجتماعي والصحي وتوفي السكن لتكون الثورة ملكا للشعب ويساندها الكوبيون‪ ،‬وكان جيفارا شديد اليان‬
‫بضرورة تصفية الستغلل باراضى أمريكا التنية كان يلم بأمريكا حرة وكان يود ان يبذل قصارى جهدة وكل ما بلكة ف سبيل هذا‬
‫الدف قائل " أنا على استعداد للقتال ضد الطغاة ف كل مكان"‬
‫لعل أحلم جيفار ورؤيته الثورية هي الت أعطته هذا اللود الذي جعلة رمزا لكل الناضلي فهو قائد حرب العصابات والرحال الذي‬
‫يود دفع القهر عن كل القهورين أليس هو القائل "أينما كان الظلم فهناك وطن " أليس هو الؤمن بان التعساء ف العال هم سر تغيه‪،‬‬
‫‪2‬‬
‫يرتل جيفارا ف أمريكا التنية ف أنائها ويذهب لفريقيا واسيا ويلعب ليس دورا كثوري ومارب فحسب ولكن دورا على الستوى‬
‫الدول كمؤمن بالميمية والدفاع عن كل الشعوب الضهده‪ ،‬رحل جيفارا ولكنة باقي لدى اللين التواقي للعدل والرية ‪ ،‬رحل‬
‫تاركا مياث كبي من العارك والواقف والفكار ذات اللمح الثورية ‪ ،‬ترك جيفارا التجسد كرمز وكأسطورة والذي لن يستطيع احد‬
‫تشويه‪ ،‬قتل "السي اى أية" جيفارا ف بوليفيا ولكن ل تقتل الفكار‪ ،‬لقد كانت معظم النظمات السلحة الثورية ف العال تتدي بطى‬
‫التجربة اليفارية وبأفكار ذلك الثائر حت ان البعض يرى أن جزء من التراث الذي رآكم صعودا لليسار من جديد ف أمريكا التنية‬
‫كان جزءا منها الفكار اليفارية‪ ،‬كما كانت هناك علقة جدلية بي حركة القاومة العالية والعربية سواء ف الزائر وفلسطي أو مصر‬
‫أو الكونغو‪ ،‬لقد تركت اليفارية بسابات متفاوتة أثارها على هذة الركة فقد تيزت اليفارية بهج انسان صرف وتضامن أمي‬
‫وثورية رومانسية تعلو عن النتهازية أو الوائمات السياسية لقد كان نقاء التجربة الثورية ليفارا ل يناظرها اى من التجارب الشتراكية‬
‫أو الركات التحررية الخرى‪ ،‬لقد رفض جيفارا البيوقراطية وأعلن موقفا واضحا منها وهاجها هجوما عنيفا ورفض مظاهر الذيله‬
‫الت يفرضها التاد السوفيت مع بعض الدول حديثة التحرر من الستعمار ونقد مارسات الحزاب الشيوعية ف بوليفيا والتاد‬
‫السوفيت وكوبا ورفض الوقف السوفيت تاة الصي‪ ،‬لقد ظل جيفارا الكثر اتساقا مع الواقف الثورية ذات الطابع النسان بعيدا عن‬
‫السابات السياسية الضيقة ومنطق فرض النفوذ لذا بقى هو الثال والرمز لكافة الالي بعال مغاير تنتزع الشعوب فية حقوقها عب‬
‫مواجهة العنصرية والستغلل واليمنة‪.‬‬
‫أخطئ جيفارا بل شك عندما ظن ان البؤر الثورية (مموعات حرب العصابات ) فحسب هي القادرة على تغيي الوضاع ف‬
‫بوليفيا والكونغو بدون حركة جاهيية تساند تلك البؤر‪.‬‬
‫حصاد خسة عشر عاما من الترحال والنضال قضاها جيفارا متنقل من بلد إل أخرى رافضا طوال هذه السنوات نوذج الشتراكية‬
‫السلطوية ومارسات البيوقراطية متجها إل خلق نوذج جيفارى ان صح التعبي يكون هدفه النسان‪ .‬كانت تاربه تعتمد ف أحيان‬
‫كثية على التجربة الدسية‪ ،‬قائد ذو نزعة إنسانية زاهدا ف الياة يارب الستغلل والستعمار ويارب ف ذات الوقت البيوقراطية‬
‫والتربح على حساب الشعوب‪.‬‬
‫ترك جيفارا نوذجا اشتراكي ذو نزعة إنسانية تبن من اجل النسان الديد الذي بشر به‪ ،‬بالطبع ل يترك جيفارا ملمح مشروعة‬
‫واضحة تاما ولكن أعطانا بعضا من اللمح حول دور الفن والوعي والتعليم ف بناء الشتراكية‪ ،‬لقد أوضح لنا أيضا دور الزب‬
‫والطليعة الثورية ف حركة التحرر وكذالك تدث كثيا عن التضامن المى رافضا ف ذات الوقت ان تتحول الاركسية إل دوجا أو‬
‫تارس معها شكل من إشكال العبادة للنصوص وعب النضالت التكررة يبدو جيفارا الرجل الكثر شجاعة ونقاء هكذا كان جيفار‬
‫بفكرة ومارساته يزج الفكار الاركسية اللينينية والأوية معا ويقترب من ثورية تروتسكى‪ ،‬رغم انه رفض أفكار التروتسكيي ف كوبا‬
‫ومارساتم التخريبية إل انه رأى من الغي صحيح مارسة الجب على أفكارهم‪.‬‬
‫الثورة والكفاح السلح كطريق اختاره جيفارا جعله النموذج الكثر نبل لقد أثرت تلك الفكار على الركة الجتماعية وحركات‬
‫التحرر الوطن وتركات الشباب الناهضة للستعمار والرب فخلق علقة جدلية بي عقد الستينات والسبعينات والفكار اليفارية و‬
‫حركة التحرر الوطن ف القارات الثلثة (أفريقيا واسيا وأمريكا ألتينية ) خلقت موجة مواجهة للهيمنة والتحالف الستعماري يكن‬
‫وصف هذة الوجه باللف القاوم والذي انذب إلية الكثي من شباب العال والفئات الجتماعية والطبقات الت تعان القهر والستغلل‬
‫منجذبي إل جيفارا وتربتة النضالية حت ان مقولته وشعاراته أصبحت نباسا بتبعة الناضلي لقاومة الواقع الرير‪ .‬مئات من الزعماء‬
‫والناضلون الذين خاضوا نضال عنيدا مع المبيالية والستغلل مروا يوما على خطى جيفارا وأفكاره ونضال ته واليوم ورغم اى تشوية‬
‫يتعرض له جيفارا ورغم متاجرة الرأسالية وتويله إل سلعة ند الشباب ف العال وليس مصر فحسب يبحث عن جيفارا كنموذج انسان‬
‫عظيم تبز تربته كمخرج من ممل الوضاع التردية إل عال أكثر إنسانية وعدل‪.‬‬
‫عصام شعبان‬
‫باحث بركز آفاق اشتراكية‬
‫‪3‬‬