You are on page 1of 15

‫قيم إنسانية‬

‫لشوقي ضيف‬
‫اللغويـات ‪:‬‬
‫ش‪ :‬كْر ك ‪ :‬اعتقاد تعدد اللهة × التوحيد سنير ‪ :‬خشبة توضع على عنق‬
‫الكاهل ‪ :‬ما بين كتفي السنسان ج كواهل ال ِّ‬
‫الثور ‪ ،‬ج نَأسنيار ‪ ،‬يِسنيران مسخر ‪ :‬ذُمنَذلَّلل ‪ ،‬خاضع × محرر نَت‪ :‬كْهوى ‪ :‬تحب هيأه ‪ :‬أعده الرشيد ‪ :‬الناضج حسن‬
‫جيِعنَل معتدل القامة متناسب الخلقة الخواص ‪ :‬م خاصة ‪ ،‬وهي الصفة المميزة‬
‫عِّدل ‪ :‬ذُ‬
‫سِّوى ‪ :‬قمّو م و عدل و ذُ‬
‫التقدير ذُ‬
‫صى ‪ :‬أ‪ :‬كْبعد ومؤلَّسنثه )ذُقصنَوى( × أدسنى‬
‫غير موضع ‪ :‬أكثر من موضع خلفئف م خليفة يعتمّد ‪ :‬يهتم × يغفل أ‪ :‬كْق نَ‬
‫ن ‪ ،‬كمّره اسنبرى ‪ :‬تصمّدى يفكون ‪ :‬يعتقون × يستعبدون الرقيق‬
‫ع ‪ :‬كْ‬
‫غب نَ‬
‫غب في ‪ :‬حبب × ر لَّ‬
‫السترقاق ‪ :‬العبودية ر لَّ‬
‫‪ :‬العبيد ع‪ :‬كْتقهم ‪ :‬تحريرهم يكاتب موله ‪ :‬المكاتبة عقد يتفق فيه المالك مع عبده أن يدفع له قدرا من المال في‬
‫مقابل تحريره من العبودية النَمة ‪ :‬العبدة ج إماء استو لدها ‪ :‬أسنجب منها ولاًدا مولها ‪ :‬سيدها امتشاق‬
‫الحسا م ‪ :‬تقمّلد السيف استعدااًدا للحرب جنحوا ‪ :‬مالوا ألوية ‪ :‬م لواء وهو النَعنَلم أهل الذمة ‪ :‬هم اليهود‬
‫والنصارى ممارسة ‪ :‬مزاولة عهد ‪ :‬ميثاق الحيز ‪ :‬ما اسنضم إلى الدار من حديقة ومرافق‬
‫إماما ‪ :‬أي هاديا ج أفئمة ‪.‬‬

‫س & جـ‬

‫س ‪ : 1‬يرفع اللسل م من شأن الفرد ‪ :‬اجتماعيا ً وعقليا ً ‪ ،‬وروحيا ً ‪ .‬اذكر مظاهر ذلك ‪.‬‬
‫جـ ‪ :‬يرفع السل م من شأن الفرد ‪:‬‬
‫)أ( ‪ -‬اجتماعياًا ‪ :‬بتهيئته لحياة اجتماعية عادلة قوامها ‪:‬‬
‫‪ - 1‬الخير و البر ‪.‬‬
‫‪ - 2‬التعاون بين الرجل والمرأة داخل السرة ‪ ،‬ثم أرشده للتعاون مع أخيه في المجتمع‪.‬‬
‫)ب( ‪ -‬عقلياًا ‪ :‬بتسخير عوامل الطبيعة‪ ،‬وقواها له‪ ،‬ولمنفعته‪ ،‬واستخدا م عقله في معرفة قواسنين الطبيعة‪،‬‬
‫واستغللها لصالحه‪.‬‬
‫)ج( ‪ -‬روحياًا ‪ :‬حيث يسمو بإسنساسنيته عن طريق تحريره من الشر ك ‪ ،‬وعبادة قوى الطبيعة وتخليصه من‬
‫الخرافات‪.‬‬
‫ضع ل على لسائر المخلوقات ‪ ،‬كما ذكر القرآن الكريم ؟‬
‫س ‪ : 2‬بم لسما السنسان ‪ ،‬وفُ ّ‬
‫جـ ‪ :‬سما السنسان بـ ‪:‬‬
‫‪ - 1‬العقل ‪.‬‬
‫‪ - 2‬وبأن ال خلقه في أحسن تقويم ‪ ،‬وأروع صورة‬
‫‪ - 3‬وبالخواص الذهنية التي تهيئ للسنسان تسخير الطبيعة لمنفعته ‪،‬‬
‫‪ - -4‬بأن ال جعله خليفته في الرض يعمرها لخدمة البشرية ‪.‬‬
‫س ‪ : 3‬تناول المخدرات والمسكرات يناقض تكريم الله للسنسان ‪ ..‬وضح ذلك ‪.‬‬
‫جـ ‪ :‬هذه المخدرات والمسكرات تقضي على أعظم شيء في السنسان وهو العقل فهي تشل تفكيره ‪ ،‬وتغيب وعيه ‪،‬‬
‫وهذا يتنافى تمااًما مع تكريم ال للسنسان على سافئر المخلوقات بالعقل ‪..‬‬
‫س ‪ : 4‬ما المقصود باللسترقاق ؟‬
‫جـ ‪ :‬السترقاق ‪ :‬يقصد به استعباد السنسان لغيره من البشر والتحكم في حياتهم وحريتهم وبيعهم وشرافئهم ‪.‬‬
‫س ‪ : 5‬كيف ر ّ‬
‫غا ب اللسل م في تحرير العبيد ؟ وما أثر ذلك في بناء الدولة اللسلمية ؟‬
‫غب في تحريرهم بالعتق كفاراًة للذسنوب والتقرب إلى ال والمكاتبة‪.‬‬
‫جـ‪ :‬ر لَّ‬
‫ و قد ساعد ذلك على وحدة المة‪.‬‬‫س ‪ : 6‬ماذا صنع كثير من الصحابة امتثال ً لما دعا إليه اللسل م من تحرير‬
‫العبيد ؟‬
‫جـ ‪ :‬قا م بعضهم كأبي بكر بشراء العبيد ثم عتقهم وتحريرهم ‪.‬‬
‫س ‪ :7‬ما منهج اللسل م في تحرير العبيد ؟‬
‫جـ ‪ :‬منهج السل م في تحرير العبيد ‪:‬‬
‫‪ - 1‬جعل السل م تحرير العبيد تكفيرا للذسنوب مهما كبرت‪.‬‬
‫‪ - 2‬أعطى للعبد الحق الكامل أن يسترد حريته سنظير قدر من المال يكسبه بعرق جبينه‪.‬‬
‫‪ - 3‬حر م السل م بيع انَلنَمة إذا استولدها مولها حتى إذا مات ردت إليها حريتها‪.‬‬
‫‪ - 4‬جعل أبناءهم من الماء أحرارا كآبافئهم‪.‬‬
‫حّر م اللسل م الرق ‪ ،‬وشرع العتق ‪ ،‬سناقش هذه القضية ‪.‬‬
‫س‪َ : 8‬‬
‫جـ‪ :‬جاء السل م والرق منتشر بين جميع المم ‪ ،‬فدعا إلى تحرير العبيد وتخليصهم من ذل الرق ورغب في ذلك‬
‫ترغياًبا واساًعا ‪ ،‬فتصدى كثير من الصحابة وفي مقدمتهم أبو بكر الصديق فصاروا يفكون رقاب العبيد بشرافئهم ثم‬
‫‪1‬‬

‬‬ ‫س ‪ : 12‬ما موقف اللسل م من حرية الدين ؟‬ ‫سع من حقوق السنسان و احترامها ‪ ،‬فالناس ‪ -‬في ظلله ‪ -‬ل ذُيكرهون على الدخول في السل م ‪ ،‬بل يتركون‬ ‫جـ ‪ :‬و مّ‬ ‫أحرااًرا وما اختاروا لسنفسهم ‪ ،‬وبذلك يضرب السل م ‪ ،‬أروع مثال للتسامح الديني ‪.3‬المجتمع السلمي في العصر الحاضر يضم المسلمين وغيرهم و يعيشون في سل م ‪.‫عتقهم وتحريرهم ‪ ،‬وقد جعل السل م تحرير العبيد تكفيراًا للذسنوب ‪ ،‬وأعطى للعبد الحق الكامل في مكاتبة موله‬ ‫واسترداد حريته سنظير قدر من ‪ ،‬وقد حر م السل م بيع الجارية إذا ولدت من سيدها حتى إذا مات ردت إليها حريتها‬ ‫‪ ،‬وقد ذلك ساعد على وحدة المة ‪.5 .4‬وحر م المساس بأماكن العبادة للعداء ‪ .2‬عهد عمر بن الخطاب ‪ -‬رضي ال عنه ‪ -‬لهل بيت المقدس فقد جاء فيه أسنه "أعطاهم أماسنا لسنفسهم وأموالهم‬ ‫وكنافئسهم وصلباسنهم‪ .‬‬ ‫جـ‪ :‬من أمثلة التسامح الديني ‪ .‬‬ ‫‪ .‬وتر ك الحرية الدينية لهم في ممارسة عبادتهم ‪.‬ل تسكن كنافئسهم ول تهد م ول ينقص منها ول من حيزها )مساحتها( ول من صليبهم ول‬ ‫من شيء من أموالهم ول يكرهون على دينهم ول يضار أحد منهم"‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪2‬‬ ..‬‬ ‫س ‪ : 13‬ما السبا ب في جعع ل القتال فريضة في اللسل م ؟‬ ‫جـ‪ :‬و ذلك للدفاع عن دين ال ل للعدوان‬ ‫س ‪ : 14‬اللسل م دين لسل م للبشرية ‪ ،‬فما القواسنين التي وضعها لتحقيق ذلك ؟‬ ‫جـ‪ :‬من هذه القواسنين ‪:‬‬ ‫‪ .1 :‬كان الرسول ‪ -‬صلى ال عليه وسلم ‪ -‬يحسن معاملة أهل الكتاب و من ذلك‬ ‫عهده لنصارى سنجران بأل تمس كنافئسهم ومعابدهم ‪ ،‬وأن تتر ك لهم الحرية في ممارسة عباداتهم ‪.‬ح ‪ :‬كْ‬ ‫الحياكة ‪ :‬الخياطة من نَثلَّم ‪ :‬من هنا ‪.1‬أسنه جعل الحرب للدفاع عن العقيدة ودفع الظلم ل للعدوان ‪.‬اذكر أمثل ً‬ ‫الله عليه ولسلم ‪ -‬وعصر عمر ‪ -‬رضي الله عنه ‪ -‬والعصر الحاضر " ‪.‬‬ ‫س ‪ : 15‬ما الذي فتح البلد لللسل م ؟ أو كيف اسنتشر اللسل م ؟‬ ‫جـ ‪ :‬الذي فتح البلد للسل م مبادفئه السامية وعدالته ومساواته بين الناس ‪ ،‬فدخلوا في السل م عن حب وعقيدة ل‬ ‫عن قهر وإكراه قال تعالى ‪) :‬ل إكراه في الدين( ‪ .‬‬ ‫ة من عصر الرلسول ‪ -‬صلى‬ ‫س ‪ " : 16‬ضرب اللسل م أروع المثلة في التسامح الديني ‪ .‬‬ ‫العلم في اللسل م‬ ‫للدكتور أبى الوفا التفتا‬ ‫زاني‬ ‫اللغويــات ‪:‬‬ ‫العلم الكوسني ‪ :‬هو العلم الذي يبحث في الكون وأسراره‬ ‫العلم المادي ‪ :‬الذي يبحث عن المادة وتكويناتها وسنتافئجها وما يحدث لها من تغيير × الروحي ضروب ‪ :‬أسنواع‬ ‫طق الصدد‬ ‫غايِم ض ‪ :‬ذُم‪ :‬كْبنَهم بمقدوره ‪ :‬باستطاعته × عجز سنطاق ‪ :‬مجال ‪ ،‬ميدان ج ذُسن ذُ‬ ‫ م ضرب المشاهد ‪ :‬المرفئي نَ‬ ‫‪ :‬التجاه ‪ ،‬الناحية ‪ ،‬الخصوص حد ‪ :‬سنهاية يستنبط ‪ :‬يستنتج ‪ ،‬يبتكر ل حصر له ‪ :‬ل سنهاية له لسيما ‪ :‬خاصة‬ ‫ذُهذُدوا ‪ :‬وفقهم ال × ضلوا لرشد أمرهم ‪ :‬لخير أمورهم وأفضلها وأكملها فرض الكفاية ‪ :‬فرض على المجتمع ‪،‬‬ ‫إذا قا م به فرد أو أكثر سد عن الخرين ‪ ،‬وسناب عنهم مثل ‪ :‬الزراعة والصناعة × فرض العين ‪ ،‬وهو المفروض‬ ‫ج ‪ :‬حيرة وضيق ومشقة‬ ‫حر نَ‬ ‫سذُبنا ‪ :‬يكفينا قوا م ‪ :‬عماد و أساس نَ‬ ‫على كل إسنسان مثل ‪ :‬الصلة والصو م ‪ ..3‬وأسنه حر م قتل الشيوخ والطفال والنساء في الحروب ‪.‬‬ ‫س ‪ : 10‬ما مظاهر تقدير اللسل م لحرية السنسان وكرامته ؟‬ ‫جـ‪ :‬تحريره من الشر ك والذل والرق ‪.‬‬ ‫س ‪ : 11‬كيف حافظ اللسل م على الحقوق السنساسنية للفرد ؟‬ ‫جـ‪ :‬حافظ عليها بالمبادئ السامية في الحرية والخاء والمساواة ‪..2‬وأسنه قرر مسالمة من يسالمنا ‪ ،‬ومحاربة من يحاربنا ‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .‬أما الفتوحات السلمية فكاسنت دفاعا عن الدين قال تعالى ‪:‬‬ ‫)وقاتلوا في سبيل ال الذين يقاتلوسنكم ول تعتدوا إن ال ل يحب المعتدين( وقال ‪) :‬وإن جنحوا للسلم فاجنح لها‬ ‫وتوكل على ال( ‪.‬‬ ‫س ‪ : 9‬لماذا أبقى اللسل م على الرق ظاهريا ً رغم حرصه على حرية السنسان ؟‬ ‫جـ ‪ :‬السبب في ذلك أن الرق كان سنظاماًا اجتماعياًا و اقتصادياًا راسخاًا في جميع المم ‪ ،‬و كان من الصعب إلغاؤه مرة‬ ‫واحدة و أبقاه ؛ ليختبر به إيمان المؤمنين و مدى استجابتهم في محاولة القضاء عليه و عتق أكبر عد من العبيد‬ ‫في سبيل ال ‪.

2‬المشاورة قاعدة شرعية في السل م ‪..(159‬‬ ‫م ِ‬ ‫وْر ُ‬ ‫في اْل ْ‬ ‫ه ْ‬ ‫تعالى‪َ ) :‬‬ ‫شا ِ‬ ‫جـ ‪ :‬من هذه الفكار ‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫س ‪) 11‬ل تعارض بين العلم والدين( اشرح ذلك ؟ أو ما المقصود بالعلم في‬ ‫اللسل م ؟‬ ‫‪3‬‬ .‬‬ ‫جـ ‪ :‬توجيه القرآن تأكيد للمنهج العلمي ؛ لن القرآن يدفع السنسان إلى محاولة استكشاف المجهول في هذا‬ ‫الكون ‪ ،‬ويدعو كثياًرا إلى التأمل في أسرار الكون على أساس من الثقة في قدرة السنسان بالعلم على مواجهة‬ ‫الطبيعة ‪ .‬أ( فما هذا العلم ؟ لسق أمثلة‪.‬‬ ‫)ب( لماذا كان هذا العلم فرض كفاية ؟‬ ‫سنَتغنى عنه في قوا م أمور الدسنيا ‪.‬واستنباط )استنتاج( أسنواع كثيرة من العلو م المتصلة بكل شئون الحياة ‪.‫س & جـ‬ ‫س ‪ :1‬ما المفهو م الخاطئ عن العلم في اللسل م ؟‬ ‫جـ ‪ :‬المفهو م الخاطئ ‪ :‬هو أن العلم في السل م ل شأن له بالعلو م الكوسنية أو العلو م المادية الحديثة ‪ ،‬وأسنه ينحصر‬ ‫فقط في العلم بأحكا م السل م وآدابه ‪..‬‬ ‫‪ .4‬المشورة خير كلها ‪ ،‬وتهدي دافئما إلى الرأي الفضل ‪.‬‬ ‫س ‪ " : 5‬أنتم أعلم بشئون دنياكم " ما أهمية هذا الحديث في الحياة‬ ‫المعاصرة ؟‬ ‫أو هل العلم في اللسل م محدود بحد معين ؟‬ ‫جـ ‪ :‬لهذا الحديث الشريف أهمية في حياتنا المعاصرة ؛ لسنه دعوة للبحث المستمر في شئون الكون واستنباط ما‬ ‫هو سنافع للبشرية ‪ ،‬وهذا يدل على أن العلم في السل م غير محدود بحد معين أو وقت محدد ‪ ،‬فهو يفتح أمامنا‬ ‫مجال البحث والرأي والمشورة في كل أمور الدسنيا وهذا يدعو إلى التقد م العلمي والسنتفاع بالعلم ‪.‬المثلة ‪ :‬الطب والهندسة والزراعة والفلك )ب(‬ ‫جـ ‪) :‬أ( هذا العلم هو كل علم ل ذُي ‪ :‬كْ‬ ‫كان العلم فرض كفاية ؛ لسنه ليس في مقدرة أي فرد أن يقو م بكل هذه العلو م وإسنما يكفي أن يقو م به البع ض فيسقط‬ ‫عن الخرين ‪.‬‬ ‫ أما فرض العين ‪ :‬فهو المفروض على كل إسنسان قادر كالصلة والزكاة والصو م وسنحو ذلك ‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫س ‪ : 4‬ما فرق بين العلم الكوسني ‪ ،‬والعلم المادي ‪ ،‬والعلم بأحكا م الدين ؟‬ ‫جـ ‪ :‬الفرق بين العلم الكوسني ‪ ،‬والعلم المادي ‪ ،‬والعلم بأحكا م الدين ‪:‬‬ ‫العلم الكوني ‪ :‬هو العلم الذي يبحث في الكون وأسراره وسنظرياته كالرض والسماء والنجو م والفضاء ‪.‬مع التمثيع ل ‪.1‬مداومة الرسول لمشاورة الصحابة رضي ال عنهم ‪.‬‬ ‫س ‪ : 7‬لماذا اعتبر فقهاء اللسل م الصناعات فروض كفاية ؟ وعل م يدل ذلك ؟‬ ‫جـ ‪ :‬لن عليها يقو م سنظا م الحياة ‪ ،‬فعلو م مثل الطبيعة والكيمياء والحياة والطب ‪ ،‬والهندسة والزراعة وغيرها‬ ‫لمزمة للمجتمع ‪ ،‬و على السنسان أن يدرس منها ما استطاع فدراستها عبادة ل تعالى )فرض كفاية(‪.3‬أمر ال الرسول بالشورى دعوة لقتداء كل الناس به في ذلك مع أسنه أكمل الناس عق اً‬ ‫‪ .‬‬ ‫س ‪ : 6‬عين الفكار التي أوردها الما م فخر الدين الرازي في تفسيره لقوله‬ ‫َ‬ ‫و َ‬ ‫مر( )آل عمران‪ :‬من الية ‪.‬وضح ذلك ‪.‬‬‫س ‪ : 9‬بم الستدل الكاتا ب على عمق سنظرة الفقهاء المسلمين ؟‬ ‫جـ ‪ :‬لسنهم جعلوا العلم شامل لكل مجالت الحياة ‪.‬‬ ‫ العلم المادي ‪ :‬هو العلم الذي يبحث عن المادة وتكويناتها وسنتافئجها ‪ ،‬كعلم الفيزياء وعلم الكيمياء والحياء‬‫وغيرها‬ ‫ والعلم بأحكا م الدين ‪ :‬هو علم الفقه الذي يتناول أحكا م العبادات والمعاملت وما يتصل بها من علو م‬‫الحساب والطب والزراعة ؛ لسنها ضرورية في المعاملت وقسمة الوصايا والمواريث وغيرهما ‪.‬‬ ‫س ‪ : 2‬ما مجال العلم في اللسل م ؟ أو ما المفهو م الصحيح للعلم ؟‬ ‫جـ ‪ :‬هو كل علم ل يستغني عنه في أمور الدسنيا أو الخرة فهو يشمل العلو م الدسنيوية والخروية معاًا ‪.‬‬ ‫جـ ‪ :‬الفرق بين ما هو فرض كفاية ‪ ،‬وما هو فرض عين ‪ :‬فرض الكفاية ‪ :‬هو الذي إذا قا م به البع ض سد‬ ‫عن الخرين وكفي عنهم ‪ ،‬مثل العلو م كالطب والحساب والفلحة والحياكة ‪ ،‬وصلة الجنامزة ‪.‬‬ ‫س ‪ :3‬توجيه القرآن تأكيد للمنهج العلمي ‪ .‬‬ ‫ وهذا يدل على فهم جيد للعلم في السل م؛ إذ هو يشمل جواسنب الحياة ‪ ،‬سواء أكاسنت هذه الجواسنب في المور‬‫الدينية أ م في المور الدسنيوية ‪.‬‬ ‫س ‪ : 8‬وضح الفرق بين ما هو فرض كفاية ‪ -‬وما هو فرض عين ‪ .‬‬ ‫س ‪ : 10‬كتب الما م أبو حامد الغزالي فضل ً في كتابه )إحياء علو م الدين(‬ ‫بعنوان "بيان العلم الذي هو فرض كفاية "‪) .‬‬ ‫ل‪.

‬‬ ‫س & جـ‬ ‫س ‪: 1‬ما اللسماء التي أطلقت على مدينة القدس ؟‬ ‫جـ ‪ :‬أطلق عليها أورشليم ‪ -‬دار السل م ‪ -‬مدينة العدل ‪ -‬يبوس ‪ -‬إيلياء ‪.‬‬ ‫َ‬ ‫سهم حّتى يت َبين ل َه َ‬ ‫في أ َن ْ ُ‬ ‫في اْل َ‬ ‫ف‬ ‫و ِ‬ ‫م آَيات َِنا ِ‬ ‫م ي َك ْ ِ‬ ‫ه ال ْ َ‬ ‫ف ِ ِ ْ َ‬ ‫س ‪َ ) :15‬‬ ‫ول َ ْ‬ ‫ح ّ‬ ‫م أن ّ ُ‬ ‫َ َ ّ َ ُ ْ‬ ‫ه ْ‬ ‫قأ َ‬ ‫ق َ‬ ‫فا ِ‬ ‫لسن ُ ِ‬ ‫ري ِ‬ ‫برب َ َ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ّ‬ ‫د( ماذا يدل في الية على البحث في العالم الكبر ؟‬ ‫ش‬ ‫ش ٍ‬ ‫ء‬ ‫ي‬ ‫ش‬ ‫ل‬ ‫ك‬ ‫لى‬ ‫ع‬ ‫ه َ‬ ‫هي ٌ‬ ‫ِ َ ّ‬ ‫ك أن ّ ُ‬ ‫ْ‬ ‫ِ‬ ‫وفي العالم الصغر ؟‬ ‫جـ ‪ .‬‬ ‫القدس‬ ‫مدينة عربية إلسلمية‬ ‫اللغويات ‪:‬‬ ‫ل معراج ‪ :‬صعود ‪ -‬مزيفوا ‪ :‬مزوروا ‪،‬‬ ‫ القدس‪ :‬معناها الطهر و البركة ‪ -‬مجتلى ‪ :‬أي سنور ‪ -‬مسرى ‪ :‬أي السير لي اً‬‫ل × حقاًا بهتاسناًا ‪ :‬كذباًا و افترااًء مادتها ] بهت [ × صدقاًا ‪ -‬امّدعاء ‪ :‬مزعم باطل‬ ‫غشوا ‪ -‬مزوراًا ‪ :‬كذباًا ‪ ،‬باط اً‬ ‫خنَراج مصر ‪ :‬ضريبة كاسنت تدفع‬ ‫طيِريق ‪ :‬كل عظيم أو قافئد من قواد الرو م ج بطارقة نَ‬ ‫بطون ‪ :‬فروع م بطن ‪ -‬اليِب ‪ :‬كْ‬ ‫حراب و هو‬ ‫ج السارية ‪ :‬العمود ج السواري ‪ -‬محاريب ‪ :‬م يِم ‪ :‬كْ‬ ‫خايِري ذُ‬ ‫جة جج نَأ نَ‬ ‫خراج ‪ ،‬نَأخيِر نَ‬ ‫على البلد المفتوحة ج نَأ ‪ :‬كْ‬ ‫ظمت واسنتشرت × اسنحسرت ‪ ،‬اختفت ‪ -‬الجهاد ‪ :‬النضال ‪،‬‬ ‫مكان وقوف الما م في المسجد للصلة ‪ -‬استشرت ‪ :‬ع ذُ‬ ‫شلَّقي ‪ :‬جاسنبي ‪ ،‬سنصفي ‪ -‬الرحى ‪:‬‬ ‫حظار يِ‬ ‫ظايِفئر‪ ،‬يِ‬ ‫ح نَ‬ ‫الكفاح ‪ ،‬القتال في سبيل ال ‪ -‬حظيرة الخلفة ‪ :‬أي حمايتها ج نَ‬ ‫حن بها ج أرحاء ‪ ،‬أرحية ‪ -‬شقي الرحى ‪ :‬كناية عن الوضع شديد الصعوبة ‪ -‬محتومة ‪ :‬مقلَّدرة ‪،‬‬ ‫ط نَ‬ ‫الداة التي ذُي ‪ :‬كْ‬ ‫صر ‪ ،‬وهو الصبع الصغيرة‬ ‫خ‪ :‬كْن يِ‬ ‫صر‪ ،‬يِ‬ ‫خ‪ :‬كْن نَ‬ ‫ولبد منها ‪ -‬صوب ‪ :‬تجاه شد الرحال ‪ :‬أي الستعداد للسفر ‪ -‬خناصر ‪ :‬م يِ‬ ‫طونَبى لكم ‪ :‬السعادة و الخير لكم الوقعة ‪ :‬الحرب ‪ -‬البدرية‬ ‫تعقد الخناصر عليه ‪ :‬أي أمر ذُيهنَتم به ويصان ويحنَفظ ‪ -‬ذُ‬ ‫‪ :‬سنسبة لغزوة بدر ‪ -‬الصديقية ‪ :‬سنسبة لسيدسنا أبي بكر العمرية ‪ :‬سنسبة لسيدسنا عمر بن الخطاب ‪ -‬العثماسنية ‪ :‬سنسبة‬ ‫لسيدسنا عثمان بن عفان الفتكات ‪ :‬الهجمات الشجاعة الجريئة ‪ -‬العلوية ‪ :‬سنسبة لسيدسنا علي بن أبي طالب مهراق‬ ‫الدماء ‪ :‬الد م المصبوب المسكوب ‪ -‬أثابكم ‪ :‬جامزاكم و كافأكم الخاسنات ‪ :‬م خان ‪ ،‬وهو المتجر ‪ ،‬الفندق ‪ -‬القيان ‪:‬‬ ‫المغنيات م قينة السبلة ‪ :‬أماكن للشرب م سبيل – صفو ‪ :‬جمال ‪ ،‬هدوء × كدر ‪..‬‬ ‫س ‪ : 12‬ما المراد بالعالم الكبر ‪ -‬والعالم الصغر ؟‬ ‫جـ ‪ :‬العالم الكبر ‪ :‬الكون ‪ ،‬و العالم الصغر ‪ :‬النفس ‪.‬‬ ‫س ‪ :2‬للقدس مكاسنة عظيمة عند السنبياء وعند كع ل البشر‪ .‬‬ ‫وهما ينتهيان إلى اكتشاف قواسنين الخلق ومعرفة الخالق ‪.‬‬ ‫ك نَألَّسنذُه‬ ‫ف يِبنَرِّب نَ‬ ‫ق نَأنَونَل‪ :‬كْم نَي‪ :‬كْك يِ‬ ‫ح ُّ‬ ‫ن نَلذُه‪ :‬كْم نَألَّسنذُه ا‪ :‬كْل نَ‬ ‫حلَّتى نَينَتنَبلَّي نَ‬ ‫سيِه‪ :‬كْم نَ‬ ‫ق نَويِفي نَأ‪ :‬كْسنذُف يِ‬ ‫لنَفا يِ‬ ‫سذُنيِرييِه‪ :‬كْم آنَيايِتنَنا يِفي ا ‪ :‬كْ‬ ‫جـ ‪ :‬الية هي قوله تعالى ‪ ) :‬نَ‬ ‫شيِهي(ٌد( )فصلت‪ (53:‬فالبحث في الفاق والبحث في السنفس ينتهيان إلى اكتشاف قواسنين الخلق‬ ‫يش ٍء نَ‬ ‫ش ‪ :‬كْ‬ ‫عنَلى ذُكِّل نَ‬ ‫نَ‬ ‫ومعرفة الخالق ‪.‬‬ ‫جـ ‪ :‬بالفعل فالقدس مجتلى )سنور( عين موسى ‪ ،‬ومهوى قلب عيسى ‪ ،‬ومسرى ومعراج سنبينا محمد ‪ -‬صلى ال‬ ‫عليه وسلم ‪ ، -‬وهي قدس الديان الثلثة وقبلة السل م الولى ‪ ،‬ومعبد الشرق و الغرب ‪ ،‬ورمز وحدة دين ال‬ ‫الواحد القهار ‪.‬وضح ‪.:‬البحث في الفاق هو البحث في العالم الكبر ‪ .‬‬ ‫‪4‬‬ .‬‬ ‫ة من القرآن الكريم تؤكد توجيه اللسل م إلى علو م الكون‬ ‫س ‪ :14‬اكتب آي ً‬ ‫وألسراره ‪.‬‬ ‫س ‪ : 3‬إلى أي شيء يدعو المنهج العلمي ؟ وما صلة ذلك بنظرية العلم في‬ ‫اللسل م ؟‬ ‫جـ ‪ :‬يدعو المنهج العلمي إلى محاولة استكشاف ما هو مجهول من هذا الكون وظواهره على أساس من الثقة‬ ‫بقدرة السنسان في مواجهة الطبيعة ‪ -‬وذلك متصل بنظرية العلم في السل م وهى أسنه‬ ‫ينحصر في مجالين ‪-1‬العالم الكبر عالم البحث في الفاق –‪ .2‬العالم الصغر عالم البحث في النفس‬ ‫وهما ينتهيان إلى اكتشاف قواسنين الخلق ومعرفة الخالق وهو ال ‪.‫جـ ‪ :‬بالفعل ل تعارض بين العلم والدين ؛ لن المراد بالعلم ‪ :‬هو كل علم يدفع الجهل ماداًيا ومعنواًيا ومن ثم ل‬ ‫تعارض بين الدين والعلم في السل م بحال من الحوال‪.‬البحث في السنفس هو البحث في العالم الصغر ‪.

‬‬‫س ‪ : 7‬للخليفة عمر بن الخطاب ‪ -‬رضي الله عنه ‪ -‬مواقف تدل على ُبعد سنظر الحاكم‬ ‫والستشرافه للمستقبع ل ‪ .‬وضح ‪.‬‬ ‫‪5‬‬ .‬‬ ‫س ‪ : 5‬ماذا تعني كلمة )كنعان( في اللغة العربية القديمة ؟ وما البطون )الفروع( التي‬ ‫تفرع لها الكنعاسنيون ؟‬ ‫جـ ‪ :‬تعني خشوسنة الرض ‪ ،‬وهذا دليل على صلبة وشدة أهلها ‪.‬‬ ‫س ‪ : 10‬صف المسجد القصى في عصر الوليد بن عبد الملك ‪.‬‬ ‫جـ ‪ :‬بالفعل فعندما أملى العهدة العمرية وضع سنص غاية في الهمية فيه وهو ‪) :‬ل يسكن بإيلياء أحد من اليهود( ؛‬ ‫حتى ل يمّدعوا أسنهم أصحاب الرض كما سنرى الن – كما أسنه رف ض أن يصلي في كنيسة القيامة ؛ حتى ل يتخذها‬ ‫المسلمون ‪ -‬من بعده ‪ -‬مسجداًا وصلى خارجها ‪ ،‬وعندما مزار الصخرة المقدسة أمر أن يقا م فوقها مسجد ‪.‬والكنعاسنيون قد قدموا من شبه الجزيرة العربية واستوطنوها في اللف الرابع قبل الميلد ‪.2‬خصص لبنافئهما خراج مصر سبع سنين متتالية ‪.1‬جمع أمهر المهندسين والبنافئين من أسنحاء الدولة السلمية لبنافئهما ‪.‬‬ ‫س ‪ : 12‬ما اللستفادة التي عادت على المسلمين من احتلل الصليبيين للقدس ؟‬ ‫جـ ‪ :‬الستفادة التي عادت هي عظمت فكرة الجهاد السلمي ‪ ،‬وتم إحياؤها للقضاء على الوجود الصليبي في‬ ‫الشا م ‪ -‬كما تم توحيد الجبهة السلمية ‪ -‬القضاء على الخلفة الفاطمية الشيعية وعودة مصر إلى حظيرة الخلفة‬ ‫العباسية ‪ ،‬وبالتالي تم وضع الصليبيين بين شقي الرحى ‪.‬‬ ‫جـ ‪ :‬استكمل الوليد بع ض الضافات للمسجد القصى حيث بلغ طوله ‪ 80‬متراًا ‪ ،‬وعرضه ‪ 55‬متراًا ‪ ،‬و يقو م على‬ ‫‪ 53‬عموداًا من الرخا م ‪ ،‬و ‪ 49‬سارية مربعة من الحجر القدسي الجميل ‪ ،‬و كان له ‪ 50‬باباًا و ‪ 7‬محاريب ‪.‬‬ ‫جـ ‪ :‬الدليل على عروبة القدس ‪ :‬أن الذي أسنشأها العرب الكنعاسنيون منذ آلف السنين ‪ ،‬وكاسنوا يسموسنها أورسالم‬ ‫أي مدينة السل م ‪ ..‬‬ ‫س ‪ : 15‬متى تم لصل ح الدين القضاء على الخلفة الفاطمية الشيعية ؟ وما فائدة القضاء‬ ‫عليها ؟‬ ‫جـ ‪ :‬تم القضاء على الخلفة الفاطمية الشيعية في مصر ‪ 1171‬م ‪.‬دلع ل من خلل موقف اللسل م و المسلمين من‬ ‫المسيحية والمسيحيين جـ ‪ :‬دليل ذلك ‪ :‬احترا م السل م للدياسنات ومعيشة أبنافئه بينهم في سل م ‪-‬‬ ‫وجود السل م لم يمنع رحلت الحجاج المسيحيين إلى الراضي المقدسة بل وجد الحجاج المسيحيون المان و‬ ‫السل م في ظل الحكم السلمي حتى سنهاية القرن الحادي عشر ‪.‬‬ ‫ وقد تفرع الكنعاسنيون إلى ‪ :‬عموريين و يبوسيين وآراميين و فينيقيين وغيرهم ‪.‬‬ ‫ وهي تدل على التسامح السلمي الرافئع وسمو مبادفئه ‪.‬‬ ‫س ‪ : 14‬متى اقتربت النهاية المحتومة للصليبيين ؟‬ ‫جـ ‪ :‬اقتربت النهاية المحتومة للصليبيين عندما استولى اثنان من قادة سنور الدين هما ‪) :‬أسد الدين شيركوه( ‪،‬‬ ‫وابن أخيه )صلح الدين( ‪.‬‬ ‫س ‪ : 8‬متى أصبح العنصر العربي هو الغالا ب في مدينة القدس ؟‬ ‫جـ ‪ :‬بعد الفتح السلمي توافدت القبافئل العربية إلى الشا م ‪ ،‬ودخلت هذه القبافئل في التكوين الجتماعي للمدن‬ ‫القديمة وبمرور الوقت أصبح العنصر العربي السلمي هو العنصر الغالب على القدس ‪.‬و الذي يكشف كذبهم المصادر التاريخية و الثرية القديمة ‪.‬‬ ‫‪ -‬فافئدة القضاء عليها ‪ :‬عودة مصر إلى حظيرة الخلفة العباسية ‪ ،‬وبالتالي تم وضع الصليبيين بين شقي الرحى ‪.‬‬ ‫س ‪ : 4‬دلع ل على عروبة القدس ‪ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫س ‪ : 13‬كيف تحقق أمع ل سنور الدين في القضاء على الصليبيين ؟‬ ‫جـ ‪ :‬عندما استولى على دمشق سنة ‪ 1154‬م ‪ -‬استيلء على مصر سنة ‪ 1168‬م – وعندما تم القضاء على‬ ‫الخلفة الفاطمية الشيعية في مصر ‪ 1171‬م ‪.‬‬‫ م تدل ؟‬ ‫س ‪ : 6‬ما المقصود بالعهدة العمرية ؟ وعل َ‬ ‫جـ ‪ :‬المقصود بالعهدة العمرية ‪ :‬إعطاء أهل إيلياء )القدس( أماسناًا لسنفسهم وأموالهم وكنافئسهم وصلباسنهم ‪ :‬فل‬ ‫ذُتسكن كنافئسهم و ل تهد م ول يكرهون على دينهم و ل يضار منهم أحد ‪.‬‬ ‫س ‪ : 11‬اللسل م دين تسامح و لسل م ‪ .‬وضح ‪.‬أو تؤكد المصادر التاريخية عروبة القدس ‪ .‫س ‪: 3‬ما أكاذيا ب اليهود المستمرة حول القدس و التي حاولوا إقناع العالم بها ؟ وماالذي‬ ‫يكشف كذبهم؟‬ ‫جـ ‪ :‬ادعوا أسنهم هم الذين أسنشئوا مدينة القدس منذ ثلثة آلف عا م ‪ ،‬وأقاموا مؤتمرات واحتفالت ضخمة لقناع‬ ‫العالم بهذا الزيف و البهتان ‪ .‬‬ ‫س ‪ : 9‬ما الذي فعله الخليفة عبد الملك بن مروان لبناء المسجد القصى و مسجد قبة‬ ‫الصخرة ؟‬ ‫جـ ‪ :‬الذي فعله الخليفة عبد الملك بن مروان ‪:‬‬ ‫‪ .

‬‬ ‫س ‪ : 18‬متى دخع ل صل ح الدين المسجد القصى ؟ و أين صّلى ؟‬ ‫جـ ‪ :‬في يو م الجمعة الرابع من شعبان سنة ‪ 583‬هـ ‪ ،‬الموافق ‪ 9‬من أكتوبر سنة ‪1187‬‬ ‫ وقد صلى في قبة الصخرة ‪.‬‬ ‫ثالثها ‪ :‬اتجاه مزيادة القيمة من اليمين إلى الشمال ‪ ،‬وهو سنفس اتجاه الكتابة العربية ‪.‬ل تشد‬ ‫الرحال بعد المسجدين إل إليه " من القائع ل ؟ وما المقصود بكع ل ما لسبق ؟‬ ‫جـ ‪ :‬القافئل ‪ :‬القاضي محي الدين بن مزكي الدين ‪.‬‬ ‫س ‪ : 2‬متى ظهرت الرقا م العربية ؟ وعلى يد من ؟‬ ‫جـ ‪ :‬ظهرت الرقا م العربية عا م ‪ 204‬هـ على يد محمد بن موسى الخوارمزمي حينما تحدث عن تلك الرقا م في‬ ‫مخطوطته)الجبر و المقابلة( التي أسنشأ فيها في ذات الوقت علم الجبر ‪..‬‬ ‫م تتكون منظومة الرقا م العربية ؟‬ ‫س‪ِ : 3‬‬ ‫م َ‬ ‫جـ ‪ :‬تتكون منظومة الرقا م العربية من ثلثة عناصر ‪،‬‬ ‫أولها ‪ :‬القتصار على عشرة أشكال فقط ‪.‫و ج صل ح الدين اسنتصاراته ؟ وفي أي معركة ؟ وما سنتيجة ذلك ؟‬ ‫س ‪ : 16‬متى ت ّ‬ ‫جـ ‪ :‬تمّوج صلح الدين اسنتصاراته في يوليو ‪ 1187‬م ‪ -‬في معركة حطين ‪..‬‬ ‫هويتنا ‪ :‬شخصيتنا الحقيقية كفاءة ‪ :‬قدرة × عجز سنبذ ‪ :‬هجر ‪ ،‬ت‪ :‬كْر ك × تم ُّ‬ ‫س & جـ‬ ‫س ‪ : 1‬ما المقصود بحساب الجمع ل ؟ ومتى الستعمله العرب ؟‬ ‫جمّمل طريقة قديمة للحساب ذُيقانَبل فيها الحرف برقم يدل عليه‪ ،‬وهو يعتمد الحروف البجدية كما يلي‪:‬‬ ‫جـ ‪ :‬حساب ال ذُ‬ ‫أبجد هومز حطي كلمن سعفص قرشت ثخذ ضظغ أي كل حرف يقابله رقم مثل ‪:‬‬ ‫أ = ‪ / 1‬ب = ‪ / 2‬ج = ‪ /3‬د =‪ / 4‬هـ = ‪ / 5‬و =‪ / 6‬مز = ‪ /7‬ح = ‪ /8‬ط = ‪ / 9‬ي = ‪ /10‬ك = ‪ / 20‬ل = ‪ /30‬م=‬ ‫‪ /40‬ن = ‪ /50‬س = ‪ /60‬ع = ‪ /70‬ف = ‪ /80‬ص = ‪ /90‬ق = ‪ /100‬ر = ‪ /200‬ش = ‪ /300‬ت = ‪ /400‬ث =‬ ‫‪ /500‬خ =‪ /600‬ذ = ‪ /700‬ض = ‪ / 800‬ظ = ‪ /900‬غ = ‪1000‬‬ ‫فالسم محمد مثل يساوي ‪ 92‬بهذه الطريقة‪:‬‬ ‫ م = ‪ + 40‬ح = ‪ + 8‬م = ‪ + 40‬د = ‪ 4‬لن ‪92 = 4 + 40 + 8 + 40‬‬ ‫ قد استعمله العرب قديماًا )منذ اثني عشر قرسناًا تقريباًا(‪ ،‬وما مزلنا سنستخدمه في الرياضيات إلى الن فأبجد هومز‬‫حطي كلمن هي جزء من سنظا م حساب الجمل ‪.‬‬‫س ‪ : 17‬دلع ل على عبقرية صل ح الدين ؟‬ ‫جـ ‪ :‬أسنه لم يتجه إلى فتح القدس أواًل بل ذهب إلى عكا واستولى عليها أواًل ومن بعدها كافة المدن الساحلية‬ ‫الصليبية ؛ ليحر م الصليبيين من قواعدهم البحرية التي تربطهم بالغرب الوروبي قبل أن يتجه إلى القدس ‪.‬‬‫س ‪ " : 19‬القدس إسنها ‪ :‬أولى القبلتين ‪ ،‬و ثاسني المسجدين ‪ ،‬و ثالث الحرمين ‪ .‬‬ ‫‪6‬‬ .‬‬‫س ‪ : 20‬متى الستولى الصليبيون على القدس ثاسنية ؟ ومتى عاد إليها وجهها اللسلمي مرة‬ ‫أخرى ؟‬ ‫جـ ‪ :‬استولى الصليبيون على القدس ثاسنية سنة ‪ 1229‬م ثم عاد إليها وجهها السلمي مرة أخرى سنة ‪ 1244‬م‬ ‫اللغويات ‪:‬‬ ‫الرقا م العربية الصيلة‬ ‫ سنظا م ‪ :‬طريقة ‪ ،‬ترتيب ج أسنظمة ‪ ،‬سنظم الترقيم ‪ :‬استعمال الرقا م في الترتيب ‪ ،‬مصدر للفعل رلَّقم‬‫الصيلة ‪ :‬العريقة الراسخة اختراق ‪ :‬خارق للعادة مبتكر المخطوطة ‪ :‬المكتوبة بخط اليد × المطبوعة‬ ‫سج متجاسنسة ‪ :‬متفقة ‪ ،‬متشابهة × مختلفة ‪،‬‬ ‫جـل ‪ :‬معظم سنسيج ‪ :‬بناء ج ذُسن ذُ‬ ‫واكبت ‪ :‬سايرت ‪ ،‬صاحبت × خالفت ذُ‬ ‫متنافرة اسنتماء ‪ :‬اسنتساب حفلت ‪ :‬امتلت × خلت الدبيات ‪ :‬أي العمال الدبية امّدعاء ‪ :‬مزعم دحضت ‪ :‬أبطلت ×‬ ‫أقرت فرية ‪ :‬كذب ج فرى × صدق تجلي ‪ :‬تظهر ‪ ،‬تكشف × تخفي ريادة ‪ :‬تقد م × تأخر المستشرقون ‪ :‬المهتمون‬ ‫من الوروبيين بالدراسات الشرقية و بالسل م واللغة العربية تطويع ‪ :‬إخضاع ‪ ،‬تذليل تطوير ‪ :‬تغيير وتحول‬ ‫تدريجي يلفئم ‪ :‬يناسب ‪ ،‬يوافق المناوشات ‪ :‬النزاعات ‪ ،‬والمقصود ‪ :‬الحروب المحدودة اليابسة ‪ :‬أي الرض‬ ‫سك ‪.‬‬ ‫ سنتيجة ذلك ‪ :‬أصبحت قلع و مدن الصليبيين في بلد الشا م تحت رحمته وبدأ في فتحها واحدة بعد أخرى‪.‬‬ ‫ثاسنيها ‪ :‬استحداث سنظا م الخاسنات لتكوين العداد الكبر من التسعة )خاسنة الحاد ‪ ،‬وخاسنة العشرات ‪ ،‬خاسنة المئات‪(.‬‬ ‫ و المقصود بأولى القبلتين ‪ ،‬و ثاسني المسجدين ‪ ،‬و ثالث الحرمين ‪ :‬المسجد القصى‬‫ المسجدان الخران فهما ‪ :‬الكعبة والمسجد النبوي ‪.

‬‬ ‫‪ .2‬متجاسنسة في ذاتها ومتجاسنسة مع حروف لغتنا بصورة كاملة وتامة ‪.‬‬ ‫س ‪ : 7‬للمستشرقين دور في إبراز الرقم العربي الصيع ل ‪ .‬‬ ‫جـ ‪ :‬بالفعل ‪ ،‬حيث أطلقوا على منظومة الرقا م الغربية لفظ عربية تقريراًا لجغرافية منشأ ذلك الشكل من الرقا م في‬ ‫السندلس العربية ‪ ،‬ولتباع تلك الصورة عناصر المنظومة العربية على الرغم أسنها أوربية الشكل ‪.‬‬ ‫س ‪ : 5‬قارن بين الرقا م العربية و الرقا م الغربية‪.‬‬ ‫ الرقا م الغربية المستعملة في أوروبا ‪:‬‬‫‪ .‬‬‫س ‪ : 6‬ما الزعم الذي تدعيه بعض الدبيات العالمية ؟ وما الحقيقة في ذلك ؟‬ ‫جـ ‪ :‬أن أرقامنا العربية ذات أصل هندي ‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫سك بالشكع ل العربي الصيع ل للرقا م العربية ؟ وما الذي لسيترتا ب‬ ‫س ‪ : 9‬لماذا يجا ب التم ّ‬ ‫على ترك هذا الشكع ل ؟‬ ‫جـ ‪ :‬ل ن في هذا تمسك بالعربية التي هي أحد أهم عناصر هويتنا )شخصيتنا( ‪.‬وضح ذلك الدور ‪.‬‬ ‫س ‪ : 8‬لماذا سنادت مجامع اللغة العربية بالتمسك بالرقا م العربية الصيلة ؟‬ ‫جـ ‪ :‬سنادت بذلك لعدة أسباب ‪:‬‬ ‫‪ .4‬كما أن أرقامنا العربية أكثر ملءمة لحروفنا العربية واسنتماء إليها و التصاق بها على مر العصور‪.‬‬ ‫‪ -‬أما ترك هذا الشكل للقرقام العربية فسيكو ن تمهيد ًا لترك الحروف العربية ذاتها ‪.‬‬ ‫ وهذه المقارسنة تعني أن الرقا م العربية وليدة حضارة واحدة هي الحضارة العربية بعكس الرقا م الغربية ‪.1‬جزء من سنسيج لغتنا العربية ‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .5‬كما أسنها أكثر كفاءة من الرقا م الغربية ‪.3‬المحافظة على هويتنا )شخصيتنا( ‪.1‬غير متجاسنسة في ذاتها وغير متجاسنسة بصورة مقبولة مع حروف اللغة العربية‬ ‫‪ – 2‬الرقا م الغربية تنتمي جزفئياًا إلى الحروف العربية و إلى الحروف اللتينية في ذات الوقت ‪.2‬الحفاظ على تواصل التراث العربي القديم بزمننا الحاضر ‪.‬‬ ‫ و الحقيقة أن‪:‬‬‫‪ .1‬المخطوطات تثبت الصل العربي لرقامنا ‪.‬‬ ‫ألسلوب و ألسلوب‬ ‫اللغويات ‪:‬‬ ‫ التندر ‪ :‬المزاح ‪ ،‬الفكاهة مطلع ‪ :‬بداية ‪ ،‬مقدمة ج مطالع × خاتمة يدلف ‪ :‬يمشي بهدوء × يسرع جورب ‪ :‬لباس‬‫جنَوايِربة متدلياًا ‪ :‬ساقطاًا من أعلى إلى أسفل خروق ‪ :‬ثقوب م خرق المستورة ‪ :‬المختفية ×‬ ‫جنَوايِرب ‪ ،‬نَ‬ ‫جل ج نَ‬ ‫الِّر ‪ :‬كْ‬ ‫عده الخناقة ‪ :‬العرا ك ‪ ،‬الشجار فما بالك ‪ :‬فما حالك وشأسنك كأكأة ‪ :‬صوت‬ ‫المكشوفة ‪ ،‬الظاهرة أسنذره ‪ :‬هدده ‪ ،‬تو مّ‬ ‫الدجاج حنجلة ‪ :‬لف ودوران مستمر هاسنت ‪ :‬سهلت × صعبت البعبع ‪ :‬حيوان خرافي ‪ ،‬الغول ‪ ،‬العفريت ج بعابع‬ ‫مستشزرات ‪ :‬مرتفعات جدافئل ‪ :‬ضفافئر الشعر م جديلة منصبة ‪ :‬متجهة ‪ ،‬واقعة ملقاة ‪ :‬موضوعة ‪ ،‬موجودة‬ ‫أصداف ‪ :‬م صدفة وهي ‪ :‬المحارة كلمة عافئمة ‪ :‬غير محددة المعنى كلمة مقلقلة ‪ :‬غير مناسبة لموضعها‬ ‫عيب ‪ :‬سنقيصة تدافع ‪ :‬تتابع ‪ ،‬توالي مأتم ‪ :‬مجتمع الناس في حزن أو فرح وغلب استعماله في الحزن على الميت‬ ‫ج نَمآيِتم الثأر ‪ :‬السنتقا م ج أ‪ :‬كْثآر‪ ،‬نَثانَرات السرد ‪ :‬الحكاية ‪ ،‬القص حرارته ‪ :‬أي فاعليته تلقافئيته ‪ :‬طبيعيته × تص ُّنعه‬ ‫تشيع ‪ :‬تنتشر × تنحسر الممّوال ‪ :‬سنوع من الشعر العامي المغمّنى ج مواويل النسل ‪ :‬الذرية ج أسنسال‬ ‫خر القد م وهو أكبر عظامها ج أعقاب ‪ ،‬والمراد بقلبه رأساًا على‬ ‫كبكبة ‪ :‬تجمّمع و المقصود اسنقلبه النَعيِقب ‪ :‬عظم مؤ لَّ‬ ‫عقب ‪ :‬جعل أوله آخره الموسنولوج الداخلي ‪ :‬أي حديث النفس ‪.‬‬ ‫س & جـ‬ ‫س ‪ : 1‬لماذا ذكر الكاتا ب سنموذجا ً من اختراعه لمقدمات القصص ؟‬ ‫جـ ‪ :‬وذلك للتقريب بالتشبيه ‪ -‬ل للتندر و السخرية ‪ ، -‬و لتوضيح ما يسيطر على بع ض هذه القصص من تعقيدات‬ ‫قد تعوق فهم القارئ بسهولة ‪.‬‬ ‫‪7‬‬ .2‬الدراسات الحاسوبية الحديثة دحضت )أبطلت( فرية )كذب( الصل الهندي للرقم العربي الصيل ‪ .3‬الرقا م العربية بالكامل تنتمي فقط إلى حروفنا العربية ‪..‬وماذا تعني هذه المقارسنة ؟‬ ‫جـ ‪ :‬الرقا م العربية تتميز بأنها‪:‬‬ ‫‪ .‬وهذا يوضح‬ ‫ريادة العرب ‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .‫س ‪ : 4‬متى و أين ظهرت الرقا م الغربية المستعملة في أوروبا ؟‬ ‫جـ ‪ :‬ظهرت في السندلس بعد ظهور أرقامنا العربية بأكثر من ثلثة قرون وسنصف ‪.1‬للحفاظ على اللغة العربية ذاتها ‪.

‬‬ ‫جـ ‪ :‬للنقاد القدماء رأي‪ :‬أن المعاسني ملقاة في الطريق ‪ ،‬أما اللفاظ ‪ -‬وهي سر البلغة عندهم كما يتخيلون ‪ -‬فإسنها‬ ‫تدور داخل أصداف لبد من التقاطها ولو تنقطع السنفاس بحثاًا عنها‪.3‬بما أن القصة تحتاج إلى الحركة فالبدء بالجملة الفعلية ‪ -‬بحسب هذا المنطق ‪ -‬خير من الجملة السمية ‪.‬‬ ‫س ‪ : 11‬متى ل يكون تكرار اللفاظ ل عيا ب فيه من وجهة سنظر الكاتا ب ؟‬ ‫جـ ‪ :‬إذا ذُأريد به أن يوحي بمعنى ل يستطيع أن يؤديه سواه ‪.‬‬ ‫‪8‬‬ ..‬‬ ‫س ‪ : 14‬ما اللسلوب الذي حاول بعض الكتاب ؟ و ما سنتيجة ذلك ؟‬ ‫جـ ‪ :‬حاولوا تقليد أسلوب الموال في القصة وقدموا الفاعل على الفعل ‪.‬‬ ‫س ‪ : 4‬ما المقصود بالتعقيد اللفظي ؟‬ ‫جـ ‪ :‬المقصود بالتعقيد اللفظي ‪ :‬تجميع ألفاظ غامضة بجوار بعضها البع ض بصورة يصعب معها فهم المعنى‬ ‫المقصود ‪.‬‬ ‫س ‪ : 16‬ما خير ولسيلة للكاتا ب عندما يريد الرجوع للوراء ؟‬ ‫جـ ‪ :‬خير وسيلة للكاتب عندما يريد الرجوع للوراء هي وسيلة المنولوج الداخلي ‪.‬وضحه ‪.‬بينما يرى الكاتب أن هذا التتابع للقافات والباءات والراءات مناسب تماماًا‬ ‫وتداخ اً‬ ‫للمعنى المقصود ؛ لسنه ذُيشعرسنا بدقات طبول الغضب و الحزن في مأتم القبيلة طالبة الثأر ‪.‬علع ل ‪.‬وضحه ‪.‬‬ ‫س ‪ : 13‬يفضع ل بعض الكتاب البدء بالجملة الفعلية بدل ً من الجملة اللسمية ‪ .‬‬ ‫جـ ‪ :‬لن القصة تحتاج إلى أن تشيع فيها الحركة وهذا ما تحققه الجملة الفعلية‪.‬‬‫س ‪ : 15‬ما سنتائج الستخدا م كان وكنت على ترتيا ب لسرد الحوادث ؟‬ ‫جـ ‪ :‬استخدا م كان وكنت يؤدي إلى كبكبة التتابع الزمني ‪ ،‬بل قلبه رأسا على عقب بل مبرر فني ؛ لن أول‬ ‫الحوادث جاء في الخر و آخرها جاء في أولها ‪.‬‬ ‫جـ ‪ :‬يرى الكاتب ‪ -‬على العكس ‪ -‬أن اللفاظ هي الكثيرة ‪ ،‬بينما المعاسني هي التي تتطلب منا الجتهاد الشديد في‬ ‫البحث عنها والتقاطها‪.‬‬ ‫و ف الكاتا ب في المدرلسة ؟ ولماذا ؟‬ ‫يخ‬ ‫كان‬ ‫الذي‬ ‫اللفظي‬ ‫التعقيد‬ ‫مثال‬ ‫ما‬ ‫س‪: 5‬‬ ‫ُ‬ ‫ّ‬ ‫جـ ‪ :‬مثال التعقيد اللفظي الذي ورد في بيت امرئ القيس وهو يصف جدافئل فرسه)ضفافئر الشعر( على رقبته من‬ ‫قولة ‪ ) :‬مستشزرات ]مرتفعات[ إلى العل( ‪ ،‬وكذلك قولة ‪) :‬وليس قرب قبر حرب قبر( ‪.‬‬ ‫و ف من التعقيد اللفظي عند الكاتا ب في كبره ؟‬ ‫س ‪ : 9‬لماذا قع ل التخ ّ‬ ‫جـ ‪ :‬لن الهتما م بالمعاسني غلب الهتما م باللفاظ ـ وذُبعبع التعقيد اللفظي خفت وطأته )شدته( بعدما أصبحت اللغة‬ ‫تميل إلى التبسيط مع المحافظة على جماليات السلوب و سلمته ‪.‬‬ ‫س ‪ : 10‬ما رأي النقاد القدماء في مقولة ) وليس قرب قبر حرب قبر( ؟ وما رأي الكاتا ب ؟‬ ‫ل في النطق‬ ‫جـ ‪ :‬يرى النقاد القدماء أن تتابع حروف القاف و الباء و الراء فيه تعقيد لفظي ؛ لسنه أعطى ثق اً‬ ‫ل في سنطق هذه الحروف ‪ .‬‬ ‫ ولكن سنتافئج هذا السلوب لم تتبين بعد ولم تستقر ‪.‬‬‫س ‪ : 6‬للنقاد القدماء رأي في المعاسني و اللفاظ ‪ .‬‬ ‫‪ .2‬أن يعلم أن جر الماضي إلى الحاضر يبقي للحدث حرارته وتلقافئيته وحركته ‪،‬‬ ‫‪ .1‬أن يستخد م الفعل في صيغة الماضي في بدء الكل م عن الحدث بل حاجة إلى كان أو كاسنوا ‪.‬‬ ‫س ‪ : 12‬ما النصائح التي قدمها الكاتا ب يحيى حقي لكاتا ب القصة في الدب العربي ؟‬ ‫جـ ‪ :‬النصافئح التي قدمها الكاتب يحيى حقي لكاتب القصة في الدب العربي ‪:‬‬ ‫‪ .‫س ‪ : 2‬ما لسبا ب ضعف النموذ ج القصصي الذي قدمه الكاتا ب عن شخصية محمد أفندي ؟‬ ‫جـ ‪ :‬قد يتخيل البع ض أن السبب يأتي من تكرار )كان( ‪ ،‬و الواقع أن التكرار قد يكون مفيداًا ومناسباًا للمعنى ‪ ،‬ولكن‬ ‫المسألة هي مسألة أسلوب السرد الذى تكتب به القصة والضطراب في التتابع الزمني دون مبرر فني لذلك‬ ‫ور القارئ الذي يقرأ مثع ل هذا النموذ ج ؟‬ ‫س ‪ : 3‬وب َ‬ ‫مص ّ‬ ‫جـ ‪ :‬صوره بدجاجة لها كأكأة ل تنقطع من حنجلة حول الطبق الفارغ اسنتظااًرا لموعد الكل فكأسنها مربوطة إليه‬ ‫بحبل يفسد قدرتها على الحركة ‪.‬‬ ‫س ‪ : 7‬للكاتا ب رأي في المعاسني و اللفاظ يخالف الخرين ‪ .‬‬ ‫س ‪ : 8‬ما الذي ترتا ب على خو ف كثير من الكّتاب من التعقيد اللفظي ؟‬ ‫جـ ‪ :‬ترتب على ذلك استبدالهم لكلمات لمزمة محددة مفيدة للمعنى كلمات عافئمة مقلقلة تافهة ل لشيء إل خوفاًا من‬ ‫الوقوع في هذا التعقيد اللفظي ‪.‬‬ ‫ ذلك لن العناية في تلك القوال كاسنت منصبة على اللفاظ ل المعاسني ‪.

‬‬ ‫س ‪ : 5‬ما الفكرة اللسالسية في سنموذ ج التحول السكاسني ؟‬ ‫جـ ‪ :‬الفكرة الساسية في سنموذج التحول السكاسني هي ‪ :‬تتبع معدلت الهبوط في المواليد والهبوط في معدلت‬ ‫الوفيات في المجتمعات المتحولة إلى الصناعة ‪ -‬مما أدى إلى هبوط النمو السكاسني في سنهاية المر ‪ -‬وهذا التحول‬ ‫السكاسني من النمو إلى الهبوط يحدث على أربع مراحل مختلفة ‪.3‬الهجرة منها أو إليها ‪.2‬معدلت الوفيات‬ ‫‪ .‬‬ ‫جـ ‪ :‬وذلك عن طريق ‪:‬‬ ‫‪ ..‬وضح ذلك ‪.2‬تخطيط اللسرة )تنظيم اللسرة( ‪ -.‬وللحصول على أفضل النتائج يجب‬ ‫أن نطبق الطريقتين معا ً ‪.‫قضية السكان‬ ‫د‪ /‬محسن توفيق‬ ‫اللغويات ‪:‬‬ ‫العالم النامي ‪ :‬الدول الفقيرة التي بدأت تأخذ في النمو تعزيز ‪ :‬تقوية ‪ ،‬تدعيم الهجرة المقننة ‪ :‬الهجرة المنظمة ‪،‬‬ ‫الهجرة القاسنوسنية الخصوبة ‪ :‬القدرة على السنجاب × العقم تتسم ‪ :‬تتصف ضئيل ‪ :‬ضعيفا تسارع ‪ :‬سرعة‬ ‫وتعجيل المتخمة ‪ :‬المزدحمة المكتظة الممزوجة ‪ :‬المختلطة يساور ‪ :‬يصارع السنقراض ‪ :‬السنتهاء والفناء ×‬ ‫البقاء ينبغي توخي الحذر ‪ :‬يجب تحري الحذر شرسة ‪ :‬قوية سيئة المتاح ‪ :‬المهمّيأ ‪ ،‬الموجود تباينت ‪ :‬اختلفت‬ ‫وتناقضت × اتفقت بضراوة ‪ :‬بقسوة وشدة عزيزة المنال ‪ :‬صعبة الحصول يترسنح ‪ :‬يتمايل والمراد يضعف‬ ‫سيعبره ‪ :‬سيمر به ويسير فيه خلل ‪ :‬طريق ج أخلة تدور في دافئرة مفرغة ‪ :‬أي ل يعرف بدايتها ول سنهايتها ‪.‬‬ ‫س ‪ : 4‬كم طريقة تتبع لتقليل معدل ت المواليد ؟ وكيف يمكن الحصول على‬ ‫أفضل النتائج ؟‬ ‫جـ ‪ :‬هناك طريقتان لتقليل معدل ت المواليد وهما ‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫جـ ‪ :‬في دول العالم المتقد م معدلت سنمو السكان تكاد تكون متساوية من حيث المواليد والوفيات أي منخفضة سنسبياًا‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .1‬معدلت المواليد‬ ‫‪ .1‬التنمية القتصادية ‪.2.2‬مرحلة التحول ‪ :‬وتبدأ عادة بعد وقت قصير من بدء مرحلة التصنيع ‪ -‬وفيها تهبط معدلت الوفيات‬ ‫بصورة ملحوظة بينما تظل معدلت المواليد عالية وهذا يعنى تسارع )مزيادة(النمو السكاسني واستمراره بمعدلت‬ ‫عالية تتراوح بين ‪% 3 .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫س ‪ :3‬تقو م بعض دول العالم بالتحكم في معدل ت نمو لسكانها ‪ .‬‬ ‫س ‪ : 6‬ما المراحع ل التي يمر بها التحول السكاسني من النمو إلى الهبوط ؟‬ ‫جـ ‪ :‬المراحل التي يمر بها التحول السكاسني من النمو إلى الهبوط هي ‪:‬‬ ‫‪ .‬وضح ذلك ‪.1‬الهجرة منها لتخفيف الضغوط السكاسنية ‪.‬‬ ‫س & جـ‬ ‫س ‪ : 1‬كيف تستطيع الدولة التحكم في معدل النمو السكاسني لها ؟‬ ‫جـ ‪ :‬تستطيع أي دولة التحكم في معدل سنمو سكاسنها بتشجيع التغيير في واحد أو أكثر من المتغيرات السكاسنية‬ ‫الساسية وهي ‪:‬‬ ‫‪ .‬أما في دول العالم النامي فمعدلت المواليد مرتفعة ومعدلت الوفيات منخفضة ‪.1‬مرحلة ما قبل التصنيع ‪:‬‬ ‫وتتسم بالنسب العالية لمعدلت المواليد ويكون سنمو السكان فيها ضئيل‪.3‬مرحلة التصنيع ‪ :‬وتكون فيها تحولت اجتماعية سنتيجة لسنتقال المزواج إلى الحضر أو المدن‬ ‫وحصولهم على قدر من التعليم ويتبع هذا اسنخفاض معدلت المواليد التي تقترب من معدلت الوفيات ‪ .5‬‬ ‫‪ .‬وهذا يعنى‬ ‫استمرار النمو السكاسني بمعدلت بطيئة ) كالوليات المتحدة ‪ -‬اليابان ‪ -‬الروس ‪ -‬كندا ‪ -‬استراليا ( ‪.‬‬ ‫‪ .2‬الهجرة إليها لتعزيز قواها البشرية مثل أمريكا وكندا‪.‬‬ ‫‪9‬‬ .‬‬ ‫س ‪ : 2‬هناك اختل ف واضح بين دول العالم المتقد م ودول العالم النامي في معدل النمو‬ ‫السكاسني ‪ .

‬التنمية القتصادية التي تبدو هي الخرى عزيزة المنال )صعبة( أما م شعوب مدينة ولم يبق إل طريق‬ ‫واحد مأمون هو ‪ .‬‬ ‫ وتتميز بهبوط متزايد في معدلت الوفيات فيها بينما تهبط معدلت المواليد ببطء ‪.‬‬ ‫س ‪ : 17‬ما ولسائع ل مواجهة مشكلة تزايد السكان كما فهمت من الموضوع ؟‬ ‫جـ ‪ :‬الطريقة المناسبة هي تنظيم السرة والتنمية القتصادية ‪.‬‬ ‫الحسد ‪ :‬تمنى مثل ما عند الغير من سنعمة مع مزوالها عنه ‪.1‬تحديد أعداد المواليد ووصولها إلى الستقرار ولكن ذلك سيكون طريقا للعذاب والشقاء بالموت جوعا أو‬ ‫مرضا ‪ .:‬تنظيم السرة ‪.‬‬ ‫س ‪ : 9‬لماذا تنظر الدول النامية إلى ألماسنيا بعين الدهشة الممزوجة بالغبطة أو الحسد ؟‬ ‫جـ ‪ :‬بسبب ارتفاع دخل الفرد فيها ولمحافظتها على عد م مزيادة السكان وهو عكس الحال في الدول النامية ‪.‬‬ ‫س ‪ : 13‬ما الذي يتوقعه خبراء الطاقة ؟‬ ‫جـ ‪ :‬يتوقعون أن المصادر الرخيصة للطاقة ستتناقص خلل السنين القادمة وسترتفع معظم أسعار مصادر الطاقة‬ ‫الخرى بما يفوق قدرات الدول الفقيرة ‪.‬‬ ‫جـ ‪ :‬أما م الدول النامية لمواجهة تزايد السكان طريقان ‪:‬‬ ‫‪ .‬‬‫ وينتج عن هذا معدلت للنمو السكاسني يمكن وصفها بأسنها متوسطة الرتفاع أو مرتفعة‬‫س ‪ :12‬ماذا يعتقد المتفائلون في شأن الدول القع ل تقدما ؟ وما رأى الكاتا ب في تفاؤلهم ؟‬ ‫جـ ‪ :‬يعتقد المتفافئلون أن الدول القل تقدما الحالية ستمر بطور)مرحلة( التحول السكاسني وتصبح دول أكثر تقدما‬ ‫ذات معدلت منخفضة للنمو السكاسني وذلك في خلل العقود القليلة القادمة دون بذل المزيد من الجهود في مجال‬ ‫تنظيم السرة ‪.‬اشر ح‬ ‫ذلك‬ ‫جـ ‪ :‬تنفذ مصر مشروع تنظيم السرة ‪ -‬والتنمية القتصادية بغزو الصحراء وإسنشاء المجتمعات العمراسنية الجديدة‬ ‫وإقامة المصاسنع والمشروعات الصغيرة للشباب وتقديم القروض للخريجين وغير ذلك ‪.‬‬ ‫‪10‬‬ .2.‬‬ ‫س ‪ : 15‬كم تبلغ تكاليف توصيع ل خدمات تنظيم اللسرة ‪ ،‬وماذا ينفق منها الن ؟ وهع ل يضمن‬ ‫الستمراره ؟‬ ‫جـ ‪ :‬تقدر تكاليف توصيل خدمات تنظيم السرة إلى جميع الدول النامية ثماسنية بليين دولر سنويا ينفق منها الن‬ ‫بليون دولر فقط ‪ -‬وحتى هذا المبلغ ل يمكن ضمان استمراره حيث إسنه يتناقص سنتيجة للسنخفاض الحاد في تمويل‬ ‫الوكالت الدولية التي تمول برامج تنظيم السرة بواسطة الوليات المتحدة ومنذ عا م ‪ 1985‬م ‪.4‬مرحلة ما بعد التصنيع ‪ :‬تستمر معدلت المواليد في الهبوط إلى أن تصل إلى قيم مساوية لمعدلت‬ ‫الوفيات وبهذا تصل إلى سنقطة النمو الصغرى وتستمر معدلت المواليد في الهبوط بحيث أن العدد السكاسني يبدأ في‬ ‫الهبوط ببطء‬ ‫س ‪ : 7‬رغم زيادة دخع ل الفرد في ألماسنيا إل أن القلق يساورها )يصارعها( فلماذا ؟‬ ‫جـ ‪ :‬لسنهم يعلمون أسنهم مهددون بالسنقراض على المدى الطويل كما أسنه قد ل يكون هنا ك عدد كاف من العمال‬ ‫للحتفاظ بالنمو القتصادي الحالي فإذا لم تسمع بالهجرة إليها بأعداد كبيرة فإن عدد سكاسنها سيصل إلى ما يقرب‬ ‫من سنصف العدد الحالي خلل أقل من سنصف قرن ‪.‬‬ ‫س ‪ : 10‬ما الفرق بين الغبطة والحسد ؟‬ ‫جـ ‪ :‬الفرق بين الغبطة والحسد ‪:‬‬ ‫الغبطة ‪ :‬أن يتمنى المرء مثل ما للغير من سنعمة دون أن يتمنى مزوالها عنه ‪.‬‬ ‫ ويرى الكاتب أن هذا العتقاد ل يعتمد على حقيقة علمية فلبد من بذل المزيد من الجهود في مجال تنظيم السرة‬‫والتنمية القتصادية وإل لن يتحقق ما يعتقدون ‪.‬‬ ‫س ‪ : 14‬ما دور البرامج الجيدة لتنظيم اللسرة ؟ ولماذا هي الخيار الخير أما م الدول‬ ‫النامية ؟‬ ‫جـ ‪ :‬تؤدي دوراًا كبيراًا في تخفي ض النمو السكاسني من خلل تنظيم السنجاب واستعمال الوسافئل اللمزمة ‪ ،‬وتعد هي‬ ‫الخيار الخير أما م الدول النامية سنظرا للديون الباهظة عليها ‪ ،‬والمنافسة الشديدة بينها وبين الدول المتقدمة ‪،‬‬ ‫وتناقص مصادر الوقود الحضري ‪ ،‬وارتفاع معظم أسعار الطاقة الخرى بما يفوق قدرات هذه الدول ‪.‬‬ ‫س ‪ : 18‬تنفذ مصر مشروعات عملقة لمواجهة تزايد السكان وتزاحم وادي النيع ل ‪ .‬‬ ‫س ‪ : 8‬كم لسيبلغ تناقص عدد السكان في ألماسنيا بعد سنصف قرن ؟ وما ألسباب ذلك ؟‬ ‫جـ ‪ :‬سيبلغ النصف ‪ -‬لقلة عدد المواليد ‪.‫‪ .‬‬ ‫س ‪ : 11‬أين تقف الدول النامية الن ؟ وبم تتميز هذه المرحلة ؟ وماذا ينجم عنها ؟‬ ‫جـ ‪ :‬تقف الدول النامية اليو م في مرحلة التحول في منتصف الطريق قبل مرحلة التصنيع ‪.‬‬ ‫س ‪ : 16‬كم طريقا أما م الدول النامية لمواجهة مشكلة تزايد السكان ؟ وضح ‪.

‬‬ ‫ أو هو علم تحسين السنسان عن طريق منح السللت الكثر صلحية فرصة أفضل للتكاثر السريع ‪ ،‬مقارسنة‬‫بالسللت القل صلحية ‪ .‬‬ ‫س ‪ : 9‬من الذي تعاطف و أعجا ب بحركة اليوجينيا ؟‬ ‫جـ ‪ :‬تعاطف و أعجب بحركة اليوجينيا كبار المفكرين والعلماء والفلسفة ورجال المال ‪) :‬برتراسند راسل( ‪،‬‬ ‫)ج ‪ .‬‬ ‫س ‪ : 5‬ما الهد ف الظاهر من السنتخاب الصناعي )جوهر اليوجينيا( ؟‬ ‫جـ ‪ :‬الهدف الظاهر من السنتخاب الصناعي )جوهر اليوجينيا( هو أن سنستبدل بالسنتخاب الطبيعي اسنتخابا اصطناعيا‬ ‫واعيا ‪ ،‬بهدف السراع من تطوير الصفات المرغوبة ‪ ،‬والتخلص من الصفات غير المرغوبة ‪.‬برسنال( ‪) ،‬جوليان هكسلي( ‪) ،‬روسنالد فيشر( ‪) ،‬برسنارد شو( ‪) ،‬هافولك إليس( ‪) ،‬د ‪ .‫لسقط القناع‬ ‫‪ ‬اللغويات ‪ -:‬صاغ ‪ :‬صنع ‪ ،‬وضع المصطلح ‪ :‬لفظ أو رمز يتفق عليه في العلو م والفنون للدللة على أداء‬ ‫معين التطور ‪ :‬التغمّير × الجمود الجنس ‪ :‬الصل ‪ ،‬النوع ج أجناس جنوس اسنحرف ‪ :‬مال ‪ ،‬اعوج × اعتدل سنزعة‬ ‫‪ :‬اتجاه ألية ‪ :‬ذاتية ‪ ،‬تلقافئية الحركة من ثم ‪ :‬من هنا اسنتخاب ‪ :‬اختيار ‪ ،‬اسنتقاء السللت ‪ :‬م السللة ‪ ،‬وهي‬ ‫جماعة من الكافئنات الحمّية تتفق في صفاتها العرقمّية الموروثة التكاثر ‪ :‬التزايد جوهر التطور ‪ :‬حقيقته ‪ ،‬كنهه ‪،‬‬ ‫أساسه المستتر ‪ :‬المختفي × الظاهر سنسل ‪ :‬ذرية ج أسنسال التحوير ‪ :‬التغيير ‪ ،‬التبديل طوع بناسنه ‪ :‬رهن‬ ‫إشارته يحبو ‪ :‬يزحف ‪ ،‬والمقصود بداياته الساسة ‪ :‬السياسيون م السافئس عارما ‪ :‬قوياًا شديداًا ج عرمة‬ ‫اجتاحت ‪ :‬كتسحت ‪ ،‬اسنتشرت × اسنحسرت كرست ‪ :‬خصصت المنظرون ‪ :‬واضعو النظريات ‪ ،‬المجادلون‬ ‫معايير ‪ :‬مقاييس م معيار كبح ‪ :‬إيقاف جماح ‪ :‬أي سرعة سنخبة ‪ :‬جماعة المزايا ‪ :‬الفضافئل م المزية صارمة ‪:‬‬ ‫قاطعة سنمط ‪ :‬أسلوب ‪ ،‬طريقة صفوة ‪ :‬أفضل ‪ ،‬أحسن سيئول ‪ :‬سيرجع ‪ ،‬سيعود الخلق ‪ :‬المبدع ‪ ،‬المبتكر وطأة‬ ‫‪ :‬أي شدة‬ ‫س & جـ‬ ‫س ‪ : 1‬ما المقصود بـ )علم الوراثة ‪ -‬الهندلسة الوراثية ‪ -‬البيوتكنولوجيا(؟‬ ‫جـ ‪ :‬ما المقصود بـ ‪:‬‬ ‫علم الوراثة ‪ :‬علم يبحث في خصافئص اسنتقال الصفات المشتركة بين السللت ‪ ،‬وهي تشمل السنسان‬ ‫والحيوان والنبات‪.‬‬ ‫س ‪ : 8‬متى اسنتشرت حركة اليوجينيا ؟ وأين ؟‬ ‫جـ ‪ :‬اسنتشرت في أوافئل القرن العشرين مع بدايات علم الوراثة في أوروبا وأمريكا ‪.‬‬ ‫ البيوتكنولوجيا ‪ :‬هي مجال بحث وتطوير السنظمة البيولوجية في خدمة السنسان ‪.‬ج ‪ .‬ويلز( ‪) ،‬رومزفلت( ‪) ،‬تشرشل( ‪) ،‬جون روكفيلر( ‪.‬‬ ‫ الهندلسة الوراثية ‪ :‬هي إعادة برمجة المعلومات التي يحملها الكافئن الحي عن طريق إدخال صفة‬‫وراثية جديدة أو تقويتها أو إلغاء صفة وراثية معينة عن طريق إعادة هندسة المعلومات الوراثية لها ‪.‬وقد ظهر هذا المصطلح عا م ‪ 1883‬م على يد السير فراسنسيس جالتون ‪.‬‬ ‫س ‪ : 7‬ما طموحات أهع ل اليوجينيا ؟‬ ‫جـ ‪ :‬تغيير متعمد لجنس البشر لهداف اجتماعية ‪.‬‬‫س ‪ : 2‬ما المقصود باليوجينيا ؟ ومتى ظهر هذا المصطلح ؟‬ ‫جـ ‪ :‬المقصود باليوجينيا ‪ :‬هو السنتخاب الصطناعي لسللت البشر ‪.‬‬ ‫س ‪ : 4‬قارن بين جوهر التطور وجوهر اليوجينيا ‪.‬هـ ‪ .‬‬ ‫س ‪ : 6‬ما الغرض المستتر لليوجينيا ؟ وما طريقة تحقيقه ؟‬ ‫جـ ‪ :‬الغرض المستتر لليوجينيا ‪ :‬امّدعاء أن هنا ك من البشر من هم أفضل من غيرهم و بالتالي يستحقون أن ينجبوا‬ ‫أكثر من الخرين ‪ ،‬وأن ذُيملَّثلوا في الجيل التالي بنسبة تفوق سنسبتهم في الجيل الحالي ‪.‬د ‪ .‬لوراسنس( ‪،‬‬ ‫)الدومز هكسلي( ‪) ،‬هـ ‪ ..‬‬ ‫جـ ‪ :‬إن جوهر التطور هو السنتخاب )الختيار( الطبيعي ‪ ،‬وجوهر اليوجينيا هو أن سنستبدل بالسنتخاب الطبيعي‬ ‫اسنتخابا اصطناعيا واعيا‪.‬‬ ‫‪11‬‬ .‬‬ ‫س ‪ : 3‬كيف اسنحر ف التطور الصحيح للجنس البشري كما يرى اليوجينيون ؟‬ ‫جـ ‪ :‬عندما قادت سنزعة الخير لدى الثرياء وإسنساسنيتهم إلى تشجيع غير الصالحين على السنجاب ‪ ،‬المر الذي أفسد‬ ‫آلية السنتخاب الطبيعي ‪ ،‬ومن ثم أصبح جنس البشري في حاجة إلى سنوع من السنتخاب )الختيار( الصطناعي‪.‬‬ ‫ و طريقة تحقيقه تتم بزيادة سنسل من يستحقون )اليوجينيا اليجابية( أو بتقليل سنسل من ل يستحقون )اليوجينيا‬‫السلبية( ‪.

‬‬ ‫س ‪ : 14‬ما رأي المنظرين الجتماعيين بالقرن التالسع عشر في الفقراء؟‬ ‫ظرون الجتماعيون بالقرن التاسع عشر ‪ ،‬وعلى رأسهم هربرت سبنسر قد أكدوا أن الفقراء‬ ‫جـ ‪ :‬كان المن مّ‬ ‫بطبيعتهم ل يستحقون ‪ ،‬وأن الواجب أل سنشجع بقافئهم أو بقاء سنسلهم ‪.‬‬ ‫س ‪ : 13‬ما الذي يؤكده كارل بريجها م ؟ ومتى كان ذلك ؟‬ ‫جـ ‪ :‬الذي يؤكده كارل بريجها م أن السود في أمريكا يشكلون سنسبة من ضعاف العقول تزيد على سنسبتهم في‬ ‫المجتمع ‪ ،‬وكان ذلك عا م ‪ 1923‬م ‪.‬‬ ‫ عصر المعلوما ت يؤكد على تنمية المهارات العالية لفضل الطلب فقط ‪ -‬هو عصر يتطلب مهارات‬‫مميزة للغاية في أعمال غير تكرارية ‪ -‬عصر تنتج فيه النخبة )الصفوة( التي ل تزيد على ‪ % 5‬من المجتمع سنسبة‬ ‫‪ % 80‬من الدخل القومي ؛ ليعتمد توظيف ‪ %95‬الباقية من المجتمع على سنجاح هذه الصفوة ‪.‬‬ ‫س ‪ : 22‬قارن بين عصر السنتا ج بالجملة وعصر المعلومات ‪.‬هـ ‪ .‬‬ ‫س ‪ : 21‬بماذا اهتم العالم في عصر المعلومات عصر التصالات ؟‬ ‫جـ ‪ :‬اهتموا بالمهارات النادرة ‪ ،‬وتخلوا عن سياسة تعليم الجميع ‪ ،‬واكتفوا بتعليم الصفوة من البشر ‪.‬‬ ‫س ‪ : 19‬ما الذي قامت به الصين عندما اقتنعت بالمزايا القتصادية للحد من التزايد‬ ‫السكاسني ؟‬ ‫جـ ‪ :‬قررت أن تخف ض عدد عشيرتها ‪ ،‬ومضت تنفذ ذلك منهجياًا بإتباع سياسة صارمة ل تسمح إل بطفل واحد‬ ‫للعافئلة ‪.‬وضحه ‪.‬‬ ‫س ‪ : 15‬لداروين رأي يخالف رأي المنظرين الجتماعيين ‪ ..‬هـ ‪ .‬وضحه ‪.‬‬ ‫س ‪ : 24‬بماذا طالا ب )د ‪ .‬‬ ‫س ‪ : 16‬لليوجينيين رأي في مفهو م )الصلح( ‪ .‫س ‪ : 10‬ما الذي خلقته اليوجينيا في المجتمع ؟‬ ‫جـ ‪ :‬خلقت اليوجينيا تيارا عارماًا )شديداًا( يبررها و يحرسها و يدافع عنها ويشِّرع لها واجتاحت أوروبا وأمريكا و‬ ‫أصبحت دينا وعقيدة عند البع ض لثبات أن الناس لم يخلقوا سواسية ‪.‬‬ ‫ وقد حاولوا تحقيقه عن طريق استخدا م قوة المال في دفع الدول الفقيرة إلى أن تطلب إبادة )إفناء( جزء من‬‫شعبها مع بيان المزايا القتصادية التي ستعود على هذه الدول عندما تحد من التزايد السكاسني المتصاعد عندها ‪.‬‬ ‫س ‪ : 12‬كيف ترى أوروبا و أمريكا بقية شعوب العالم وخاصة أفريقيا ؟‬ ‫جـ ‪ :‬تعتبر سنفسها سيدة العالم ‪ ،‬و أن بقية البشر خلقوا من أجلها من أجل خدمة الرجل البي ض ‪.‬‬ ‫أو ما معايير بقاء الفراد والشعوب لدى اليوجينيين ؟‬ ‫جـ ‪ :‬يرون أن الصلح هو المتميز في الذكاء والصحة والخلق الحميدة ‪ ،‬وهو ‪ -‬بالطبع ‪ -‬من يشبه اليوجيني‬ ‫الذي يضع معايير الصلحية ‪. (.‬‬ ‫س ‪ : 20‬ما المدخع ل الجديد و الخطير الذي دخلت إليه اليوجينيا بعد ذلك ؟‬ ‫جـ ‪ :‬أخذت اليوجينيا تطرق مدخل جديدا هو تحويل سنمط الحياة والثقافة لسكان العالم الثالث كي يتوافق أكثر مع‬ ‫سنظرة الغرب المتحررة سنحو الجنس والتكاثر )من إباحة للجهاض ‪ -‬إجراء جراحة التعقيم للنساء في الصين لمن‬ ‫أسنجبن طفلين أو أكثر ‪.‬‬ ‫س ‪ : 18‬ما رأيك في أفكار اليوجينيا ؟‬ ‫جـ ‪ :‬رأيي ‪ :‬أسنها أفكار خبيثة ‪ ،‬وهي سنوع من الستعمار الجديد بصورة أخرى ‪ ،‬كما أسنها تخالف الشرافئع السماوية‬ ‫التي تساوي بين البشر ‪.‬‬ ‫‪12‬‬ ..‬‬ ‫جـ ‪ :‬كان يرى أن الصلح هو الذي يتر ك سنسل أكثر ‪.‬‬ ‫جـ ‪ :‬عصر النتاج بالجملة يتطلب تعليم الجميع لتوفير المهارات البسيطة للكل‬ ‫سنظا م المصنع فيه يوفر وظافئف تكرارية ‪.‬‬ ‫س ‪ : 11‬كيف لسيطرت أوروبا على العالم في القرن الثامن عشر ؟‬ ‫جـ ‪ :‬سيطرت بالسلحة وبالمفاوضات و بالقوة وبالخداع ‪.‬‬ ‫س ‪ : 23‬ما الذي أدى إليه تعليم الجماهير الغفيرة في رأي اليوجينيين ؟‬ ‫جـ ‪ :‬تعليم الجماهير الغفيرة أدى إلى ظهور طبقة عريضة تسمى طبقة الغنياء الجدد و اليوجينيا ضد الغنياء ‪.‬‬ ‫س ‪ : 17‬ما أهم مها م اليوجينيا ؟ وكيف حاولوا تحقيقه ؟‬ ‫جـ ‪ :‬أهم مها م اليوجينيا ‪ :‬كبح جماح )إيقاف( النمو السكاسني ‪.‬لوراسنس( و الفيلسو ف اليرلندي )جور ج مور( ؟ و لماذا ؟‬ ‫جـ ‪ :‬طالب )د ‪ .‬لوراسنس( بإغلق كل المدارس فوراًا ؛ حتى ل يتعلم البشر القراءة والكتابة‬ ‫ أما )جورج مور( فيرى أن أشباح المجاعة و المرض و الحرب هي أمور أخف وطأة )شدة( مقارسنة بالخطر‬‫الذي يهدد النخبة البريطاسنية من تعلم الجماهير الغفيرة ‪.

‬‬ ‫&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&‬ ‫لمحات من حياة العقاد‬ ‫د‪ /‬سنعمات أحمد فؤاد‬ ‫اللغويات ‪:‬‬ ‫ ال ُّتقى‪ :‬التقوى واليمان والورع بالغة ‪ :‬شديدة دءوب ‪ :‬جادة تحب العمل ولوع ‪ :‬شديدة التعلق رمزاسنة ‪:‬‬‫وقار وهدوء السحيق ‪ :‬البعيد العريق ‪ :‬الصيل الحياتين ‪ :‬حياة الماضي والحاضر الم‪ :‬كْرء ‪ :‬السنسان ج رجال‬ ‫على غير اللفظ ‪ ،‬و امرأة ج سنساء على غير اللفظ أيضاًا النقي ض ‪ :‬التناق ض بسطة ‪ :‬سعة الفق ‪ :‬الفضاء‬ ‫طلعة ‪ :‬طموح‬ ‫ب ‪ :‬ينهل و يشرب الطاقة ‪ :‬القدرة ذُ‬ ‫صت ‪ :‬امتلت يع مّ‬ ‫غ ِّ‬ ‫والمراد سعة الفكر يتبدى ‪ :‬يظهر ذُ‬ ‫يندس ‪ :‬يدخل يمذُرن ‪ :‬يتعود طلبة ‪ :‬مطلب تسنى ‪ :‬تهيأ وتلَّيسر الصفوة ‪ :‬الممتامزون من خيار القو م هاله ‪:‬‬ ‫أفزعه يجحد ‪ :‬ينكر × يعترف ‪ ،‬يقر أقصى ‪ :‬أبعد والمؤسنث )قصوى( ج أقاصي يأوي ‪ :‬يلجأ صومعة ‪ :‬معبد‬ ‫والمراد )مكان منعزل كالمعبد( ج صوامع تهويل ‪ :‬مبالغة جلء ‪ :‬وضوح يخصه ‪ :‬يختصه ثلَّم ‪ :‬هنا الحقبة ‪:‬‬ ‫حنَقب وحذُقوب الطرامز ‪ :‬النوع ج طرمز وأطرمزة لم يلبث ‪ :‬لم يمكث خل ‪ :‬تفرغ شتى ‪ :‬مختلفة ‪ ،‬متفرقة م‬ ‫المدة ج يِ‬ ‫شتيت يزحزح ‪ :‬يزيل ويبعد المعرقلة ‪ :‬المعِّوقة ذبالة ‪ :‬فتيلة الممالئة ‪ :‬المعاوسنة الجحود ‪ :‬سنكران الجميل‬ ‫خنَدسناء ذُي‪ :‬كْهطع ‪ :‬يسرع × يبطئ‬ ‫معتاّدا ‪ :‬معتاّزا آبه ‪ :‬مهتم يستزيد ‪ :‬يقرأ يزيد ‪ :‬يؤلف خدين ‪ :‬صديق ج ذُ‬ ‫ضل نَو‪ :‬كْهلة ‪ :‬أول‬ ‫مظاسنها ‪ :‬مراجعها العصاميين ‪ :‬الذين اعتمدوا على أسنفسهم مضاء ‪ :‬قوة وحلَّدة يؤثر ‪ :‬يف ِّ‬ ‫الشيء لمااًما ‪ :‬قليل فضول ‪ :‬مزيادة الستقصاء ‪ :‬التعمق التمحيص ‪ :‬الفحص والتدقيق ‪.1‬منحه بسطة في الفق‬ ‫‪ .‬‬ ‫س ‪) : 3‬في ملتقى الحياتين سنشأ العقاد( ما المراد بالحياتين ؟ وما أثرهما في العقاد ؟‬ ‫جـ ‪ :‬المراد بالحياتين ‪ :‬حياة الماضي العريق ‪ -‬وحياة الحاضر الزاهر ‪.‬‬ ‫س ‪ : 5‬ما أثر البيئة اللسواسنية في التكوين العلمي للعقاد ؟‬ ‫جـ ‪ :‬سنشأ العقاد في أسوان وهي مدينة سياحية عامرة ‪ ،‬بها كثير من المكتبات لمنفعة السافئحين ‪ ،‬وهي عامرة‬ ‫بكتب التاريخ والثار والقصص والمجلت فكان العقاد يتردد عليها ويقرأ ما فيها بكل طاقته ‪ ،‬والوقت متسع أمامه‬ ‫طلعة )طموح( يندس بين السافئحين ويتحدث إليهم ؛ ليمرن سنفسه‬ ‫والهدوء يساعد على التأمل ‪ ،‬وكاسنت له سنفس ذُ‬ ‫على الكل م بالسنجليزية ‪ ،‬ويحضر المجالس التي يدعى إليها فاتصل بصفوة المثقفين رجال وسنساء ‪ ،‬فاتسع أفقه‬ ‫واسنتفع بكل ذلك في تكوينه العلمي والدبي واستكمل بالقراءة ما فاته من التعليم الجامعي‪.‬‬‫س ‪ : 4‬لقد سنشأ العقاد في ملتقى حياتين متناقضتين)فيهما الماضي والحاضر الحديث( ‪.‬‬ ‫جـ ‪ :‬لسنه سنشأ في أسوان التي كاسنت تزدحم بالسافئحين ‪ ،‬فكان العقاد يندس بينهم ‪ ،‬يتحدث إليهم فأتقن المحادثة ‪،‬‬ ‫كما كان يدعى إلى مجالسهم ‪ ،‬فتهيأ له مجالسة صفوة الجاسنب ‪ ،‬فاستفاد من ذلك كثياًرا ‪.‬‬ ‫‪13‬‬ .‬‬ ‫س ‪ : 6‬علع ل ‪ :‬إجادة العقاد السنجليزية ‪.2‬أعطاه قابلية الحساس بسعة الحياة ‪.‬‬ ‫جـ ‪ :‬كان ذا أفق واسع يجمع بين أصالة القديم وروعة الحديث ‪ ،‬فهو يجمع بين التقليد والتجديد ‪.‬‬ ‫ كان والداه يتصفان بحب العزلة وطول الصمت والتقى ‪ ،‬ولقد كاسنت أمه بالغة الذكاء ‪ ،‬دءوب ولوع بالنظافة ‪ ،‬أما‬‫والده فقد كان رمزيناًا يؤدى عمله أمين المحفوظات بأسوان في جد وذكاء‪.‬‬ ‫فما أثر ذلك في حياته ؟‬ ‫جـ ‪ :‬إن وجود التناق ض في أسوان لم يحظ بأهمية في طفولة العقاد إل أسنه اسنعكس عليه بعد ذلك في حياته فقد ‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫س ‪ : 2‬في ألسوان يلتقي الماضي السحيق بالحاضر ‪ .‬وضح أثر ذلك في تناول العقاد لما‬ ‫كان يتناوله من القضايا ‪.3‬طبعه على الستعداد للتقابل وعد م الحساس بالتنافر ‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫س&ج‬ ‫س ‪ : 1‬أين ولد العقاد ؟ ومتى ولد ؟ وبم كان يتصف أبواه ؟‬ ‫جـ ‪ :‬ولد العقاد في ‪ 28‬من يوسنيه عا م ‪ 1889‬في مدينة أسوان ‪.‬‬ ‫ وقد تأثر العقاد بأصالة القديم وامزدهار الحاضر‪.‫س ‪ : 25‬ما الذي ربطته أبحاث الهندلسة الوراثية والبيوتكنولوجيا ؟‬ ‫جـ ‪ :‬ربطت الجينات بالصفات السلوكية و بالذكاء ‪.

‬وضح ذلك ‪.‬‬ ‫س ‪) : 8‬عاش العقاد بسن قلمه ومن لسن قلمه( ‪ .1‬خل للدب والعلم ‪.‬‬ ‫س ‪) : 11‬كان العقاد لسرعان ما يضيق بالوظائف الحكومية رافضا ً لبعض ما يتمناه غيره( ‪.‬‬‫س ‪ : 16‬كيف تغلا ب العقاد على المصاعا ب التي واجهته ؟‬ ‫جـ ‪ :‬تغلب على هذه المصاعب بالقراءة ‪ ،‬واتخذ من الكتاب صديقا له ‪ ،‬ومن العلم في كل فروع المعرفة هدفا وظل‬ ‫كذلك طوال حياته فتهيأ له من العلم والمعرفة ما يعجز عنه فريق من العلماء‪.‬وضح ذلك ‪.‫س ‪ : 7‬العبارة التي تحدث فيها العقاد عن اعترافه بفضع ل ألسوان عليه تكشف عن منهجه‬ ‫في تناول قضايا الفكر وضح ذلك ‪.‬‬ ‫ والكفاح المادي حيث سنشأ فقيرا فصبر ‪ ،‬فكان يقضي الليل يقرأ على ذبالة مصباح ويقضي النهار على وجبة‬‫واحدة من الخبز والجبن أو من الخبز والفول حتى استطاع أن يزحزح كل القوى المعرقلة وينفذ إلى مكاسنه الطبيعي‬ ‫في الحياة ‪.2‬عاش بين كتبه ل يمل صحبتها ول تمله ‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫س ‪ : 13‬ما الذي فعله كع ل من اللستعمار والسلطات المعاوسنة له والملكية مع العقاد ؟‬ ‫جـ ‪ :‬لم يستطع الستعمار ول السلطات المعاوسنة له أن يفعلوا معه شيئاًا غير أسنهم أخرجوه من بلده أسوان ‪.‬‬ ‫س ‪ : 17‬لماذا يعتبر العقاد من الرجال العصاميين ؟‬ ‫جـ ‪ :‬لسنه اعتمد على سنفسه في بناء مستقبله وشق طريقه في الحياة بسلح الفطرة والموهبة الصيلة ‪.‬‬ ‫جـ ‪ :‬توضح العبارة أن منهجه ‪ :‬هو الطلع على أمهات الكتب يقلب فيها وجوه النظر في كل ما يسمع أو يبصر‬ ‫من الشئون العامة ‪) :‬الجتماعية ‪ -‬السياسية ‪ -‬الفكرية( بغير تضليل أو مبالغة فتتكشف أمامه واضحة جلية ‪.‬‬ ‫س ‪ : 12‬حياة العقاد لسلسلة متصلة الحلقات من الكفا ح المتعدد الجبهات ‪ .‬‬ ‫س ‪ : 10‬كاسنت الستقالة العقاد من صحيفة المؤيد التي كان يعمع ل بها الستقالة رابحة وضح‬ ‫ذلك ‪.‬‬ ‫‪14‬‬ .‬‬ ‫س ‪ : 9‬كيف كان ديوان الوقا ف في الفترة التي عمع ل بها العقاد ؟‬ ‫جـ ‪ :‬كان ديوان الوقاف في تلك الفترة ساحة أدبية حيث كان يجمع الدباء والشعراء من شيوخ وشبان كأمثال‬ ‫)المويلحي ‪ -‬أحمد الكاشف ‪ -‬عبد العزيز البشري ‪ -‬حسين الجمل ‪ -‬عبد الحليم المصري( ‪.‬‬ ‫س ‪ : 18‬ماذا تعر ف عن مظاهر ثقافة العقاد وفنون المعرفة عنده ؟‬ ‫جـ ‪ :‬مظاهر الثقافة عند العقاد ‪ :‬لقد قرأ العقاد أمهات الكتب جميعاًا في العربية وهو يفضل من كتابها ابن المقفع‬ ‫وصاحب الغاسني ومن الشعراء ابن الرومي ‪.‬‬ ‫جـ ‪ :‬لسنه تفرغ بعدها إلى القراءة والتأليف ‪.‬‬ ‫جـ ‪ :‬كان لضطهاد الملكية للعقاد أثر عليه حيث ‪:‬‬ ‫‪ .‬‬‫س ‪) : 14‬كان لضطهاد الملكية للعقاد أثر عليه( وضح ذلك ‪.‬‬ ‫ فنون المعرفة المفضلة عنده ‪:‬‬‫‪ .‬‬ ‫ أما الملكية فقد اضطهدته حتى أودعته السجن ‪.1‬الشعر سواء كان عربياًا أو أجنبياًا وما يتعلق به من سنقد ودراسة‬ ‫‪ .‬‬ ‫جـ ‪ :‬لقد كان العقاد طموحا لديه اعتزامز بنفسه مما جعله ل يقبل قيود الوظيفة ول يرضى لنفسه تقبل الوامر وميله‬ ‫إلى الحصول على أعلى مكاسنة أدبية وعلمية ‪ ،‬فكل هذا جعله رافضاًا للمناصب ‪ ،‬راغباًا في التفرغ للقراءة والتأليف‪.‬‬ ‫س ‪ : 15‬كيف صارع العقاد الفقر والحداث والسلطات؟‬ ‫جـ ‪ :‬صارع العقاد الفقر والحداث والسلطات فقد صارع الفقر بتقليل الطعا م ‪ ،‬وباستخدا م مصباح الغامز‬ ‫وبمقاومة الظروف المحيطة التي عاش فيها‪.‬‬ ‫جـ ‪ :‬كان لكفاح العقاد جبهات كثيرة منها كفاح سياسي وكفاح أدبي وكفاح مادي ‪ ،‬والكفاح السياسي حيث كافح‬ ‫الستعمار وأعواسنه وذاق مرارة السجن ولكنه صمد واسنتصر ‪ ،‬والكفاح الدبي حيث علم سنفسه بنفسه عن طريق‬ ‫القراءة والثقافة المتنوعة والمعار ك الدبية التي خاضها داعيا إلى التجديد‪.‬‬ ‫ وصارع الحداث عبر العمل الذي كان يطمع في الستقرار من خلله ولكنه ل يلبث أن يجد ما يتعارض مع‬‫كرامته فيستقيل ليواجه مصيرا مظلما‬ ‫ وصارع السلطات حينما تعقبه الستعمار وأخرجه من بلدته واضهطدته الملكية حتى أودع السجن‪.‬‬ ‫‪ .2‬البحث فيما وراء الطبيعة والعلو م ‪.3‬اسنتظمت حياته على القراءة والكتابة ‪ ،‬رفيقه كتاب هو قارفئه أو هو كاتبه ‪.‬‬ ‫جـ ‪ :‬هي أن العقاد لم يفارقه قلمه طوال حياته بل وكاسنت كتاباته مصدر رمزقه في المقالت والكتب والشعر وذلك‬ ‫جعله حراًا ل تقيده الوظيفة ‪.‬‬ ‫وضح ‪.

‬‬ ‫جـ ‪ :‬الخصافئص الفنية لسلوب العقاد ‪:‬‬ ‫‪ .1‬أسلوبه منطقي يعتمد على المقدمات والنتافئج‬ ‫‪ .‬‬ ‫ن الصحافة على العقاد جنايتها على الدباء ‪ .4‬تغلب عليه الصفة العلمية ‪.3‬يميل إلى اليقاع وسنهاية الفواصل في غير حشو‬ ‫‪ .‬‬ ‫س ‪ : 21‬للعقاد رأى في السجع فما هو ؟‬ ‫جـ ‪ :‬كان العقاد يميل إلى السجع أحياسناًا في موضوعات التهكم والموضوعات الوجداسنية حيث إسنه يرى أن السجع‬ ‫ينبه الذهن ويزيد المعاسني وضوحاًا وتوكيداًا ‪.‫س ‪ : 19‬ما اللغات التي عرفها العقاد ؟‬ ‫جـ‪ :‬كان يجيد من اللغات السنجليزية إجادة تامة لدرجة أسنه كان يستعين بها على فهم اليطالية والسباسنية أما‬ ‫ل‪.2‬يفضل المعنى على اللفظ ‪.‬‬ ‫‪ .‬وضح ذلك‪.‬من درالسة حياة العقاد؟‬ ‫جـ ‪ :‬سنتعلم من دراستنا لحياة العقاد ‪ :‬العتماد على النفس والصبر والكفاح والصمود وحب القراءة والثقافة ‪،‬‬ ‫والقناعة وتحمل الشدافئد لتحقيق النجاح في الحياة‪.‬‬ ‫الفرسنسية فكان يعرفها قلي اً‬ ‫س ‪ : 20‬اذكر الخصائص الفنية للسلوب العقاد ‪.‬‬ ‫س ‪ : 22‬لم تج ِ‬ ‫س ‪ : 22‬ما الدروس المستفادة جـ ‪ :‬لم تجن الصحافة)بتأثيرها السيئ( على العقاد جنايتها على الدباء‬ ‫فقد ظل أسلوب العقاد له الطابع الذي ل يتغير طابع الدراسة والستقصاء والتمحيص وهذا يرجع إلى اعتزامزه‬ ‫بنفسه فل تسيطر علي شخصيته شخصية أخرى‬ ‫‪.‬‬ ‫‪15‬‬ .