You are on page 1of 1

‫سعاد حسني‬

‫علجها في بريطانيا‪2001- 1996 -‬‬

‫صدر قرار من رئيس مجلس الوزراء السابق‬
‫الدكتور كمال الجنزوري بتاريخ ‪ 12‬مارس ‪1998‬‬
‫بعل ج الفنانة سعاد حسني على نفقة الدولة لمدة‬
‫شهر واحد بمبلغ ‪ 10‬آل ف جنيه استرليني زائد‬
‫‪ 30‬جنيه استرليني عن كل ليلة تقضيها خار ج‬
‫دور العل ج وهذا وقد ارسل القرارا الى السيد‬
‫المستشار الطبي في سفارة مصر بلندن في‬
‫حينه‬
‫أرسل المستشار الطبي بسفارة مصر في لندن‬
‫مذكرة الى الجنزوري مقترحا تسديد قيمة ايجار‬
‫السكن ومضاعفة بدل السفر لها وللمرافق الى‬
‫ةثلةثة اضعا ف الى جانب السماح باستخدام‬
‫تاكسي في التنقل ت اةثناء فترة العل ج حتى‬
‫النتهاء منها تماما والرجوع لمصر‬
‫وافق الجنزوري على رفع نفقا ت العل ج الى ‪35‬‬
‫الف دولر جنيه استرليني بدل من ‪ 10‬ال ف ‪.‬مع‬
‫صر ف البدل النقدي لها وللمرافق حتى ينتهي‬
‫العلد ودفع مبلغ ‪ 9600‬جنيه كدفعة اولى تحت‬
‫حساب بدل القامة اعتبارا من تاريخ الوصول‬
‫الى لندن وهو ‪ 16‬يوليو سنة ‪1997‬‬
‫عندما وصلت سعاد الى لندن للعل ج في هذا‬
‫التاريخ كانت تصر ف من جيبها الخاص وكان‬
‫زوجها السيناريست ماهر عواد يرسل لها ما‬
‫تجتاجه من نقود‪ .‬استمر الحال لمدة ‪ 8‬اشهر‬
‫حتى قبلت الحكومة المصرية الصر ف على‬
‫‪.‬علجها‬
‫استمر ت الحكومة في التكفل بعلجها لمدة سنة‬
‫ونصف تقريبا وتوقفت عن ذلك في اكتوبر‬
‫‪1999.‬‬
‫كان لسعاد حسني حساب في البنك الهلي‬
‫المصري الدولي‬
‫‪11 Waterlow Place, London SW1Y 4AU‬‬

‫اقامتها في لندن‬
‫عندما وصلت الى هناك ذهبت لتسكن مع صديقـه لها خارج‬
‫لندن فى مقاطعة متاخمة لجنوب لندن تسـمى كينت ‪ ،‬وهكذا‬
‫بدأت رحلة العلج بلندن ‪ ،‬وكانت رحلة الذهاب والعودة شاقة‬
‫جدا عليها و لتتمكن من المواظبة على العلج كان يجب أن‬
‫تسكن فى لندن‪ ،‬فوجدت حجرة مؤقته بحمام فى بيوت الطالبات‬
‫‪ .‬المسمى لى أبى فى منطقة الكرومويل لفترة الصيف فقط‬
‫ثم ذهبت إلى فندق الليزابيثـا فى نفس الحى الكرومويل‬
‫وأمضت هناك ستة أشهر – ثم استأجرت شقة متواضعة‬
‫صغيرة رقم ) ‪ ( 7‬فى البناية رقم ‪ 8‬التى تقع فى شارع كو‬
‫لنجهام فى حى لينسنجتون الفاخر وبعد ستة أشهر أخرى أجرت‬
‫سعاد شقة رقم ) ‪ ( 5‬فى المبنى لتسكن فيه المرافقة لها وهى‬
‫النسة مها و التى كانت خير عون لها و هي طالبة مغربية‬
‫الجنسية قابلتها فى لندن عندما حضرت هناك ‪ ،‬وبعد ذلك قامت‬
‫بتأجير شقة ثالثة رقم ) ‪ ( 3‬فى نفس المبنى لتضع فيها‬
‫أغراضها ومتعلقاتها من كتب وملبس وخلفه ‪ .‬وكانت هذه‬
‫الشقق الثلثة التى أجـرتهم سعاد حسني مـلك للستاذ ‪ /‬فيصل‬
‫‪ .‬على عراقى الجنسية‬
‫عل ج سعاد حسني في مصحة تشابينز فارم تقع مصحة تشابينز فارم في منطقة ويغينتون‬