You are on page 1of 2

‫بسم هللا الرحمن الرحيم‬

‫‪2016/6/17‬‬
‫أبناء المواطنات‪ ،‬متى يصبحون مواطنين؟‬
‫د‪ .‬هتون أجواد الفاسي‬

‫القارئات والقراء األعزاء‪ ،‬وصلتني هذه الرسالة من سيدة سعودية كانت متزوجة من فلسطيني ولديها أبناء‬
‫يحملون هوية ووثيقة فلسطينية‪/‬مصرية‪ .‬القصة تحكي جزءا ً من معاناة النساء السعوديات عندما يخترن من‬
‫خارج حدود السعودية فيجدن أنفسهن معاقبات مدى الحياة طالما هناك أطفال وطالما عاشت على أرضها‬
‫وبين أهلها‪ .‬كتبت تقول‪:‬‬

‫"دكتورتنا الراقية كل عام وأنت بكل الخير‪ .‬أحببت أن اطرح مأساتي كسيدة سعودية مطلقة وأم ألوالد فلسطينيين حملة وثيقة‬
‫مصرية‪ ،‬وأوالدي على كفالتي تحت خانه "مستخدمين" وليس مكفوفين‪ ،‬وهذا كما تعلمين‪ ،‬صعب على نفسيه أوالدي الذين‬
‫ولدوا وتربوا ودرسوا في بلدي‪ .‬أرسلت أوالدي للتعليم على حسابي الخاص إلى أمريكا حتى يكون معهم شهادة من بالد تحترم‬
‫الشهادة األجنبية حيث لم يكن لهم حق باالنضمام لبعثات خادم الحرمين الشريفين على الرغم من تفوقهم ألنهم يُعدون أجانب‪،‬‬
‫ولكن في الواقع‪ ،‬إنها أنا من يعاني ويقترض ويذوب بالعمل ووووو لتوفير وضمان مستقبل اوالدي‪ .‬وانتقلنا اآلن ألصعب‬
‫مرحلة أال وهي حضورهم كل سنه لتجديد تأشيرة الخروج والعودة المطلوبة نظاماً‪ ،‬وليست المشكلة في حضورهم‪ ،‬ولكن‬
‫المأساة سيدتي أنهم مجبرين على تجديد الفيزا ألمريكا مع كل جديد لتأشيرة الخروج والعودة والتي تعتمد على مدى رضا‬
‫األمريكان على الفلسطينيين أو المصريين‪ ،‬وهذا ما يضعنا في ذل تجديد الفيزا سنويا واألعصاب المهترئة التي نعيشها حتى‬
‫تنجز ‪ .‬فماذا لو لم يمنحوهم إياها ألي سبب؟ ماذا لو ضاعت سنوات دراستهم هدرا؟ ماذا لو ضاع تعبي وإرهاق الديون قبل أن‬
‫يتخرجوا؟ ماذا عن عمري الذي يمر ويتقدم وأنا في دوامة مسؤولية أكبر من احتمالي؟ ماذا وماذا وماذا وأين العدل؟ وهللا‬
‫سيدتي تعبت جدا ً‪ .‬أحتاج شيئا واحدا منك‪ .‬ان تتكلمي عنا وعن حقوقنا الضائعة ومعاناتنا القاسية‪ ،‬فأنت تعرفين كيف تترجمين‬
‫أالمنا إلى حل واقعي مفيد لكل المجتمع‪ .‬ودمت برقي وبكل الخير"‪.‬‬

‫ليس هناك الكثير ألقوله بعد كلمات هذه السيدة عن إحدى أشكال معاناتها وهي تحاول تأمين مستقبل أبنائها‬
‫الذي يبدو كشبح هالمي يمكن أن يتسرب من بين أصابعها في أي لحظة‪.‬‬

‫هناك الكثير من التفاصيل التي تعاني منها المرأة المتزوجة من غير المواطن وأبناؤها‪ ،‬وأكثر مما تعانيه‬
‫عندما تكون مطلقة‪ ،‬ناهيك عن الحال عندما تتوفى األم السعودية وأباهم أيضاً‪ ،‬حينها تتحول القصة إلى إحدى‬
‫مآسي فيكتور هيغو في البؤساء (وهي واقعة إلحدى طالباتي السابقات في جامعة الملك سعود)‪.‬‬

‫كثيرا ً ما يغيب عن ضمير المسؤولين عن قضية التجنيس وحرمان المرأة السعودية من حقها المدني في بلدها‬
‫أن قانون الجنسية ليس قانونا ً ثقافيا ً أو دينياً‪ ،‬إنما هو أحد القوانين التي فرضها شكل الدول القومية‪/‬الوطنية‬
‫الحديثة التي ننعم بها اليوم‪ ،‬والتي لم تكن من اختراعنا وإنما هي مقتبسة ومستمدة من التطور الحضاري‬
‫والفكري األوروبي على وجه الخصوص والذي أصبح شكالً عالميا ً قبلته وتعمل به كل شعوب العالم‪.‬‬
‫وأصبحت الجنسية إحدى المحددات التي تميز مواطني بلد عن آخر وتحدد أيضا ً حقوق هؤالء المواطنين تجاه‬
‫بلدهم‪.‬‬

‫ولسبب غير مفهوم‪ ،‬أو مفهوم وأحاول القفز عليه‪ ،‬فإن المرأة أ ُخرجت من خانة المواطنة مع بدايات تكوين‬
‫هذه الكيانات السياسية ألسباب ثقافية وأبوية تعتبر المرأة كائنا ً غير مكتمل األهلية وال يستحق أن يُساوى مدنيا ً‬
‫مع الرجل‪ ،‬لكنها حالة تخلصت منها الدول التي اخترعت هذا النظام واليوم ال يوجد بلد في أوروبا ال تعتبر‬
‫مواطنة نسائها أو مواطنة أبنائها‪ ،‬إال بعض دولنا العربية العالة على الغرب في تنظيماتها السياسية ونسخها‬
‫لمفاهيم الغرب الثقافية البالية‪.‬‬