You are on page 1of 3

‫‪Dr.

Zaher Kasih‬‬
‫استشاري امراض القلب والشرايين‬
‫‪Medics Index Member‬‬

‫الطعام المثالي لمرضى القلب‬

‫من المعروف لدى كثير من الناس أن هناك علقة بين ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم وبين أمراض‬
‫القلب وتصلب الشرايين ‪ .‬وهذا صحيح ‪ ،‬إذا أن نسبة عالية من الكوليسترول في الدم تعتبر من أهم‬
‫العوامل المؤهبة لحدوث أمراض شرايين القلب مع هذا فان تقليل الكوليسترول والدهون المشبعة معا‬
‫)كالتقليل من آكل اللحوم ( يساعد كثيرا في خفض هذه النسبة بشكل فاعل ‪.‬‬

‫ما هو الكوليسترول ؟‬

‫الكوليسترول ‪ :‬مادة شمعية صفراء اللون يفرزها الكبد وتوضع في جميع أنحاء الجسم ‪ ،‬وهو مادة هامة تدخل في‬
‫تركيب جدر الخليا والهرمونات الجنسية وهرمونات الغدة الكظرية ‪ ،‬كما تدخل في تركيب فيتامين )د( أما الدسم‬
‫) أو الدهون والشحوم ( التي يحملها الدم فتسمى بالغليسيريدات الثلثية )تراي غليسيريد (‪.‬‬

‫الكوليسترول والدسم مواد غير ذوابة في الماء ‪ .‬لذلك يتم حملها في الدم بواسطة حاملت تسمى ‪ :‬البروتينات‬
‫الشحمية ) الليبوبروتينات (‪ .‬وتتكون من شحوم وبروتينات بنسب مختلفة‪ ،‬ويعرف أحدها بالبروتين الشحمي‬
‫منخفض الكثافة )‪ ( LDL‬ويتكون في معظمة من الكوليسترول ‪ ،‬أما الخر فيعرف بالبروتين الشحمي منخفض‬
‫الكثافة جدا )وضيع الكثافة ()‪ (VLDL‬ويتكون في معظمة من الدسم ) الغليسيريدات الثلثية (‪ .‬أن نسبا عالية من‬
‫هذين الحاملين تؤدي لزيادة احتمال حدوث أمراض شرايين القلب ‪ .‬لكن حامل آخر يعرف بالبروتين الشحمي‬
‫مرتفع الكثافة )‪ ( HDL‬يتكون في معظمة من البروتينات ‪ ،‬يقوم بنقل الكوليسترول من خليا الجسم بعيدا إلى‬
‫الكبد ليتم التخلص منه خارجا ‪ ،‬لذلك أن ال )‪ ( HDL‬يقلل من احتمال حدوث أمراض الشرايين ‪ ،‬وبعد ذلك‬
‫يسمى )‪ ( HDL‬بالكوليسترول الجيد ‪ ،‬أما الكولسترول السئ ويسمى )‪ (LDL‬فارتفاعه يزيد من احتمال الصابة‬
‫بامراض شرايين القلب ‪.‬‬

‫لم يتوصل الباحثون حتى الن إلى حد مثالي للكوليسترول في الدم ‪ ،‬ولكن يمكن القول بان كمية كوليسترول اقل‬
‫من ‪ 200‬ملغم ‪/‬ديسيلتر في الدم ل تعتبر خطرة ‪ .‬أما إذا تجاوزت إلى ‪ 200‬ملغم ‪ /‬ديسيلتر فعندها تشكل عامل‬
‫هاما في حدوث أمراض شرايين القلب ‪ ،‬وتزداد الخطورة طردا مع زيادة كمية الكوليسترول في الدم ولكي‬
‫يتجنب المرء ذلك ‪ ،‬علية أن يتبع نظام حمية كما في التي ‪:‬‬

‫توصيات غذائية وإرشادات عامة‬

‫أ‪ -‬تقليل كمية الدهون في الطعام عن طريق تناول أطعمه غذائية قليلة الدسم‪.‬‬
‫ب‪ -‬استبدال الدهون المشبعة بالدهون غير المشبعة ‪ .‬وهذه الخيرة اقل خطرا على الشرايين خاصة على شرايين‬
‫القلب ‪.‬‬

‫ج‪ -‬التقليل من تناول الطعمة الحاوية للكوليسترول وتناول كميات اكثر من الخضر والفواكه ‪ .‬وذلك بالتقليل من‬
‫تناول الطعمة حيوانية المصدر ) مثل اللحوم الحمراء ومشتقاتها (‪.‬‬

‫د‪ -‬تناول كميات اكبر من السكريات المعقدة ) مثل النشويات واللياف ( فهذه المواد تحوي القليل من الدسم وليس‬
‫بها كوليسترول على الطلق ‪ .‬هـ تخفيف الوزن عن طريق تناول سعرات حرارية اقل وحرق سعرات حرارية‬
‫اكثر ‪.‬‬

‫كيف تقوم بذلك ؟‬

‫أ‪ -‬التقليل من نسبة الدهون الجمالية في الطعام‬

‫‪ -1‬حاول دوما أن تتناول الطعمة المحتوية على دسم اقل ‪ ،‬وتستطيع أن تعرف ذلك بقراءة مكونات الطعام عند‬
‫المكان ‪.‬‬
‫‪ -2‬تحتوي النقانق ومعظم اللحوم المعلبة كميات كبيرة من الدهون المشبعة ‪.‬‬
‫‪ -3‬تحوى الكريما والبوظة والزبدة والكثير من أنواع الجبن المعلب والطازج الكثير من الدهون المشبعة التي‬
‫يجب التخفيف منها قدر المستطاع ‪.‬‬

‫ب‪ -‬تقليل كمية الدهون المشبعة في الطعام المتناول‬

‫‪ -1‬أن معظم الدهون الحيوانية دهون مشبعة وعلى عكس ذلك ‪ ،‬الدهون التي يحويها صدر الدجاج والسمك إذا‬
‫هي دهون غير مشبعة ) افضل من المشبعة ( ‪.‬‬
‫‪ -2‬أن الزيوت النباتية المأخوذة من جوز الهند والنخيل والكاكاو تحوي كميات كبيرة من الدهون المشبعة ‪.‬‬
‫‪ -3‬أما الزيوت النباتية الغنية بالدهون غير المشبعة فهي ‪ :‬زيت عباد الشمس ‪ ،‬زيت الزيتون ‪ ،‬زيت الذرة ‪ ،‬زيت‬
‫الصويا وزيت بذرة القطن ‪.‬‬

‫ج‪ -‬التقليل من نسبة الكوليسترول في الدم يوجد الكوليسترول بكميات كبيرة في اللحوم الحمراء والكبد والكلى‬
‫والمخ وفي صفار البيض ‪ ،‬لذلك يجب التقليل من تناول هذه المأكولت قدر المستطاع ‪.‬‬

‫د‪ -‬تناول السكريات المعقدة‬

‫أن الخضر والفواكه والرز تحوي سكريات معقدة بكثرة والقليل من الدهون المشبعة ول يوجد بها كوليسترول ‪.‬‬

‫هـ‪ -‬تخفيف الوزن‬

‫تحوى الدهون الكثير من السعرات الحرارية ‪ ،‬اكثر بمرتين أو يزيد من السعرات الحرارية الموجودة في نفس‬
‫الكمية من البروتينات أو السكريات ‪ .‬من الذي يستفيد من هذه النصائح ؟‬

‫أن هذه النصائح تقدم الطعام الصحي لكل إنسان سواء كان معافا أم مريضا ‪ ،‬فإذا تعود النسان عليها منذ الصغر‬
‫كان ذلك افضل له والجسده ‪ ،‬كما أنها تقدم الطعام الصحي للمرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم وقصور‬
‫القلب وامراض شرايين القلب والحوادث الوعائية الدماغية وتصلب الشرايين والسكري ‪ ،‬إذ عليهم التقيد بهذه‬
‫النصائح اكثر من غيرهم ‪.‬‬

‫العوامل التي تزيد من احتمالية الصابة بأمراض شرايين القلب ‪:‬‬

‫أ‪ -‬عوامل ل يمكن تغييرها أو منعها ‪:‬‬


‫‪ -1‬الوراثة ‪.‬‬
‫‪ -2‬الجنس ) الذكور اكثر عرضة للصابة بهذه المراض من النساء ( ‪.‬‬
‫‪ -3‬العمر ) يزداد الحتمال مع تقدم العمر ( ‪.‬‬
‫‪ -4‬الداء السكري ) مع أن التحكم به قد يقلل من احتمالية الصابة (‪.‬‬
‫‪ -5‬وجود نسبة قليلة من البروتين الشحمي عالي الكثافة )‪ ( HDL‬في الدم ) إذا يجب أن تكون نسبته مرتفعة لمنع‬
‫حدوث هذه المراض (‪.‬‬

‫ب‪ -‬عوامل يمكن تغييرها أو اتقاءها ‪:‬‬

‫‪ -1‬التدخين ‪.‬‬
‫‪ -2‬ارتفاع ضغط الدم ‪.‬‬
‫‪ -3‬ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم ‪.‬‬
‫‪ -4‬السمنة ‪.‬‬
‫‪ -5‬قلة النشاط الحركي وقلة ممارسة الرياضة ‪.‬‬

‫‪Dr.Zaher Kasih‬‬
‫استشاري امراض القلب والشرايين‬
‫‪Medics Index Member‬‬

‫‪www.medicsindex.com‬‬

‫‪www.jordanmedics.com‬‬

‫‪http://medicsorg.tripod.com/zkasih/index.htm‬‬