‫قررت وزارة الرتبية والتعليم تدريس‬

‫هذ ا ا لكتا ب و طبعه عىل نفقـتها‬

‫لل�سف الثالـث املتو�سط‬
‫الف�سل الدرا�سي الأول‬
‫تـاألـيــف‬

‫الـو َه ْيـبي‬
‫د‪ .‬صالـح بن سليـمـان ُ‬
‫خــيـــل‬
‫د‪ .‬حـمـد بـن نــاصـــر ُّ‬
‫الـد ِّ‬
‫ـمــش‬
‫اهلِ ْ‬

‫مـراجعــة‬

‫الش َّ‬
‫د‪ .‬عبـدال ّلـه بــن عـلــي َّ‬
‫ــــالل‬
‫أ‪ .‬سـالمـة بـن عـبـداللـه‬

‫أ‪ .‬أحـمــد بـن سليمـان املشعــلـي‬
‫د‪ .‬حممد بن عبدالرمحن الر َبيِّع‬
‫ُّ‬
‫أ‪ .‬نـاصـر بـن صالـح آل عبـدالقــادر‬

‫طبعة ‪1428‬هـ ـ ‪1429‬هـ‬
‫‪ 2007‬م ـ ‪2008‬م‬

‫‪.‬‬

‫وزارة الرتبية والتعليم ‪1424 ،‬هـ‬
‫فهرسة مكتبة امللك فهد الوطنية أثناء النرش‬
‫السعوديـة ‪ ،‬وزارة الرتبيـة والتعليـم‬
‫قواعد اللغة العربية للصف الثالث املتوسط‪ :‬الفصل الدرايس األول‬
‫صالح بن سليامن الوهيبي‪ ...‬وآخرون ــ ط‪ 2‬ــ الرياض‪.‬‬
‫‪ 140‬ص ــ ‪26 x 21‬سم‬
‫ردمك ‪ 1 :‬ــ ‪ 033‬ــ ‪ 19‬ــ ‪( 9960‬جمموعة)‬
‫ ‬
‫‪ X‬ــ ‪ 034‬ــ ‪ 19‬ــ ‪( 9660‬ج‪)1‬‬
‫‪ 1‬ــ اللغة العربية ــ النحو ــ كتب دراسية‬
‫‪ 2‬ــ التعليم املتوسط ــ السعودية ــ كتب دراسية أ ــ الوهيبي‪،‬‬
‫ ‬

‫صالح بن سليامن (م‪ .‬مشارك)‬
‫ديــوي ‪415، 10713‬‬

‫ب ــ العنوان‬
‫‪19/0040‬‬

‫رقم اإليداع ‪19/0040 :‬‬
‫ــ‬
‫ردمك ‪ 1 :‬ــ ‪ 033‬ــ ‪( 9960 19‬جمموعة)‬
‫‪ X‬ــ ‪ 034‬ــ ‪ 19‬ــ ‪( 9660‬ج‪)1‬‬
‫ ‬

‫لهذا الكتاب قيمة مه ّمة وفائدة كبيرة فلنحافظ عليه‬
‫ولنجـعـل نظافتـه ت�شـهـد على ح�سـن �سلوكـنا مـعـه‪...‬‬
‫�إذا لم نحتفظ بهذا الكتاب في مكتبتنا الخا�صـة في �آخـر‬
‫العــام لال�ستفادة فلنجعـل مكتبة مدر�ستنا تحتفظ به‪...‬‬

‫حقوق الطبع والنرش حمفوظة‬

‫لوزارة الرتبية والتعليم‬

‫باململكة العربية السعودية‬

‫موقع الوزارة‬

‫‪www.moe.gov.sa‬‬

‫موقع اإلدارة العامة للمناهج‬

‫‪www.moe.gov.sa/curriculum/index.htm‬‬

‫الربيد اإللكرتوين لإلدارة العامة للمناهج‬
‫‪curriculum@moe.gov.sa‬‬

.

. ..

‬‬ ‫يستغنيان عنها يف َّ‬ ‫من األمور املس ِّلم هبا َّ‬ ‫تدرس لذاهتا‪ ،‬وإنام هي‬ ‫أن قواعد اللغة العربية ال‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫وص ْو ِن َق َل ِم ِه من اخلطأ واللحن‪ ،‬وهي‬ ‫الدارس عىل تقويم‬ ‫وسيلة ُتعنيُ‬ ‫لسانه َ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫السبيل للفهم السليم‪ .‫مــقــــدمـــــة‬ ‫احلمدُ ل َّل ِ‬ ‫والسالم عىل س ِّيد املرسلني َنبِ ِّينا حممد‬ ‫رب العاملني‪ ،‬والصال ُة‬ ‫ـه ِّ‬ ‫ُ‬ ‫وعىل آله وصحبه والتابعني‪.1‬اس َت ْن َبطنا القواعدَ النحوي َة من‬ ‫ٍ‬ ‫الرت ِ‬ ‫أدبية اخرتناها من ُّ‬ ‫اث أو وضعناها بأنفسنا‬ ‫ﷺ‪ ،‬أو نصوص‬ ‫لسن الطالِب والطالبة ومرحلتهام‪ ،‬مع اشتامهلا عىل‬ ‫ُمراعني مناس َب َتها ِّ‬ ‫وي ِ‬ ‫ٍ‬ ‫الدارس‪ .‬ويف َض ْوء هذا الفهم َن َح ْونا يف إعداد الكتاب َم ْن ًحى‬ ‫بيقيا ُيعنيُ الطالب والطالبة عىل فهم لغتهام وسالمة استعامهلا‪.‬فعىل املع ِّلم واملع ِّلمة َأال يتجاوزا‬ ‫ري يفيد‬ ‫وف ْك ٍّ‬ ‫زاد ُل َغ ٍّ‬ ‫َ‬ ‫تلك النصوص إال بعد قراءهتا وفهم الطالب والطالبات هلا واإلجابة‬ ‫َ‬ ‫ليكون ذلك عو ًنا عىل فهم الدَّ ْرس‪.‬وإ َّننا ننصح‬ ‫ٍ‬ ‫ُ‬ ‫تعريف‬ ‫تشتمل عليه من‬ ‫خصوصا أن يقرآ هذه املقدِّ مة؛ ملا‬ ‫املع ِّل َم واملع ِّلمة‬ ‫ً‬ ‫بمنهج املؤ ِّلفني يف وضع هذا الكتاب‪ ،‬وملا فيها من توجيهات ال ُ‬ ‫نظ ُّنهام‬ ‫مهمتهام‪.‬‬ ‫ِ‬ ‫ِّ‬ ‫املتوس ِط‪َ ،‬أ َّلفنا ُه‬ ‫الثالث‬ ‫للصف‬ ‫العربية‬ ‫كتاب قواعد اللغة‬ ‫أ ّما بعدُ ‪ :‬فهذا‬ ‫ُ‬ ‫ِّ‬ ‫َّ‬ ‫َو ْفقا لألهداف واملفردات التي وضعتها وزار ُة الرتبية والتعليم‪ .‬‬ ‫َع َم ًّليا َت ْط ًّ‬ ‫ُ‬ ‫س اآلتية‪:‬‬ ‫وحتقي ًقا هلذا األمر َر َاع ْينا عند إعداد الكتاب األ ُس َ‬ ‫ٍ‬ ‫نصوص من كتاب ال َّلـه َأو سنة رسوله‬ ‫‪ .‬‬ ‫عن أسئلتها؛‬ ‫‪5‬‬ .

3‬أرشنا إىل َّ‬ ‫وضع األسئلة املناسبة‪.‬أما‬ ‫بإرشاف املعلم واملعلمة‪ ،‬وبعضها ُي ُ‬ ‫بقي ُة التدريبات فقد تركنا ُح ِّر َّي َة اختيار الكيفية التي تحُ َ ُّل هبا‪.‬‬ ‫وح َ‬ ‫التقليل من املصطلحات النحو َّية دون ِم َس ٍ‬ ‫اس بجوهر النحو‪ ،‬ودون‬ ‫تقديم مصطلحات غري مألوفة‪.2‬‬ ‫وقد نضيف يف اإليضاح أمثلة أخرى الستعامل ُج ْز َّئي ِ‬ ‫ات الدرس‬ ‫تك ُّل ِ‬ ‫رصا ِم َّنا عىل عدم َ‬ ‫النص‪ .‬‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫التدريبات‬ ‫تكون‬ ‫بحيث‬ ‫‪ .5‬رتَّبنا التدريبات‬ ‫الثالثة األوىل غال ًبا شفو َّي ًة‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫َيليها تدريبان‬ ‫كتابيان حي ُّل ُهام الطالب والطالبة كتاب ًة يف الفصل‬ ‫َّ‬ ‫مكن ح ُّله يف الكتاب نفسه‪ .4‬ع َمدنا إىل َت ْي ِسري بعض املسائل النحو َّية‪ ،‬واقترصنا من املوضوع عىل‬ ‫ُ‬ ‫ما‬ ‫او ْلنا‬ ‫يدرك ُه الطالب والطالبة وحيتاجان إليه يف هذه املرحلة‪َ .‬من ذلك‬ ‫ُ‬ ‫ُّ‬ ‫والتأمل املالئِ ِم ُ‬ ‫مثالني إعرابا تا ًما‪ ،‬ثم إرشاك الطالب والطالبة يف إعراب ِ‬ ‫مثل ذلك‪،‬‬ ‫ٍ‬ ‫ُ‬ ‫إعراب‬ ‫ريا‬ ‫أمثلة بإرشاف املع ِّلم واملع ِّلمة‪.‬‬ ‫َّ‬ ‫حيتاج إىل التفكري‬ ‫‪ .‫جردنا يف اإليضاح األمثل َة من ال َّنص؛ تسهي ً‬ ‫ملهمة املع ِّلم واملع ِّلمة‪،‬‬ ‫ال َّ‬ ‫‪َّ .‬‬ ‫َ‬ ‫ونرتك هلام أخ ً‬ ‫التدريبات مفيد ًة للطالب والطالبة ُل َغو ًّيا ِ‬ ‫َ‬ ‫تكون‬ ‫‪ .6‬ا ْل َت َز ْمنَا يف تلك التدريبات بالتدَ ُّرج من السهل إىل ما‬ ‫ُ‬ ‫إعراب مثال أو‬ ‫لـمسـتوى الطالب والطالبة‪ .7‬حرصنا أن‬ ‫وفكر ًّيا‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫آية ُق ٍ‬ ‫أمثلة من حياة الطالب والطالبة‪ ،‬أو ٍ‬ ‫جاءت متنوع ًة بني‬ ‫لذا‬ ‫رآنية‪،‬‬ ‫ْ‬ ‫‬ .‬فعىل املع ِّلم واملع ِّلمة أال ُيغْ ِفال تلك‬ ‫ف ِّ‬ ‫ِح ً‬ ‫األمثل َة‪.‬‬ ‫‪َ .‬‬ ‫ِ‬ ‫كيفية‬ ‫التمهيد لِ ُك ِّل درس‪ ،‬وتركنا للمعلم واملعلمة اختيار‬ ‫‪ .

‬ودليل ذلك‬ ‫ٍ‬ ‫بأمثلة عىل ما قدِّ َم هلم‪.‬‬ ‫يعو ُ‬ ‫‪ .‬‬ ‫َ‬ ‫واملعلمة ‪ -‬ومها يع ِرضان الدرس ‪ -‬من ُج ٍ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫‪َّ .‬هذه أبرز مالمح َع َم ِلنا يف‬ ‫وظفان فيها ما َ‬ ‫هذا الكتاب‪ ،‬وال يفو ُتنا أن ِّ‬ ‫نذك َر ببعض اجلوانب الرتبوية‪:‬‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫العربية‪َ ،‬ف ِه َي‬ ‫اللغة‬ ‫واملعلمة يف أبنائهام وبناهتام ُح َّب‬ ‫‪ .3‬أن جيذب متهيدُ مها للدرس‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫أن َي ِ‬ ‫‪ْ -4‬‬ ‫املناقشة واحلوا ِر‪ ،‬فإن‬ ‫عتمدا يف درسهام عىل طالهبام وطالباهتام يف‬ ‫الدرس الناجح ما بدأ بالطالب والطالبة وانتهى هبام‪.‬‬ ‫داهم عىل قراءة الدرس اجلديد وإعداده قبل رشحه‪.‬وكذلك َت َذ ُّو ُق بعض‬ ‫ُ‬ ‫إمالئيا‪ ،‬والتدرب عىل كتابتها‪،‬‬ ‫وتأمل َر ْسم الكلامت‬ ‫األساليب‬ ‫ًّ‬ ‫خاصة ما يكثر فيها اخلطأ‪.‬‬ ‫قدر ُة أكث ِر الطالب والطالبات عىل أن يأ ُتوا‬ ‫‬ .8‬راعينا‬ ‫التكام َل ال ُّل َّ‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫مهارات‬ ‫تشم ُل ‪ -‬إىل جانب القواعد ‪-‬‬ ‫( أ ) نصوص التدريبات التي َ‬ ‫لغو َّي ًة متعدد ًة‪ ،‬من بيان معاين األلفاظ‪ ،‬أو ذكر مرادفاتهِ ا‪ ،‬أو‬ ‫ِ‬ ‫أضدادها واستخدامها يف مجل مفيدة‪ .2‬أن ِّ‬ ‫للتفاعل معه‪.5‬‬ ‫زئية إىل‬ ‫املعلم‬ ‫ينتقل‬ ‫أال‬ ‫ُ‬ ‫ُأخرى إال بعدَ ُّ‬ ‫التأكد من إدراك الطالب والطالبات هلا‪ .‬‬ ‫الطالب والطالبات‬ ‫‪ .‬‬ ‫ٍ‬ ‫يب ُ‬ ‫ُ‬ ‫غوي‬ ‫يربز فيه‬ ‫(ب) خ ْتم ُك ِّل موضوع غال ًبا‬ ‫التطبيق ال ّل ُّ‬ ‫بتدريب كتا ٍّ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫أس ُط ٍر‬ ‫حيث ُيط َل ُب من الطالب والطالبة‬ ‫الكامل‬ ‫كتابة ِعدَّ ِة ْ‬ ‫ُي ِّ‬ ‫درسا ُه من قواعدَ ‪ .1‬أن يغرس املعلم‬ ‫ُل ُ‬ ‫غة القرآن الكريم‪.‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫نص قديم‪ ،‬أو ٍ‬ ‫قول من شع ٍر أو‬ ‫حديث رشيف‪ ،‬أو‬ ‫أو‬ ‫حكمة‪ ،‬أو ٍّ‬ ‫نثر‪.‬‬ ‫غوي بني فروع اللغة العربية من خالل‪:‬‬ ‫‪ .

‬‬ ‫ذهنية إىل‬ ‫معلومات‬ ‫وحتوهلا من‬ ‫ُتث ِّب ُت‬ ‫املعلومات ِّ‬ ‫ِ‬ ‫‪َّ .‬‬ ‫هذا‪ ،‬ونو ّد أن ُن َذ ِّك َر يف اخلتام أننا قد َّ‬ ‫قررات النحو يف‬ ‫اط َل ْعنا عىل بعض ُم َّ‬ ‫صوصا يف طرائق العرض‪ .6‬أن حيرص‬ ‫ُ‬ ‫مهارات ُل ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫ِ‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫غوية‪.‬وليس‬ ‫معلومات فوق مستوى الكتاب‪.‫واملعلمة عىل ِّ‬ ‫ُ‬ ‫حل التدريبات ُك ِّلها؛ فإن كثر َة التدريب‬ ‫املعلم‬ ‫‪ .‬وال‬ ‫وحاولنا االستفادة منها‪ُ ،‬خ‬ ‫الدُّ ول العربية‪،‬‬ ‫ً‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ينفع‬ ‫ندَّ عي لِ َع َملنا‬ ‫الكامل‪ ،‬وحس ُبنا أننا بذلنا الطاقة واجتهدنا‪ .‬‬ ‫واحلمد هلل ِّ‬ ‫‬ .‬‬ ‫ري‬ ‫ُ‬ ‫به‪ ،‬وأن يو ّفقَ مجيع العاملني إىل ما فيه اخل ُ‬ ‫رب العاملني‪.7‬‬ ‫املقرر‪َ ،‬ب ْل‬ ‫أال يق َتصرِ َ املعلم واملعلمة يف‬ ‫إعداد الدرس عىل الكتاب َّ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫لتكون عندمها‬ ‫وأشمل‪،‬‬ ‫أوسع‬ ‫آخر‬ ‫عليهام أن يقرآ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫املوضوع يف كتاب َ‬ ‫ٍ‬ ‫بأسلوب ُيالئِ ُم مستويات‬ ‫معلومات تعي ُنهام عىل َع ْرض الدرس‬ ‫ٌ‬ ‫ِ‬ ‫املختلفة‪ ،‬ول ُيجيبا عن أسئلة الطالب والطالبات َويحَ ال‬ ‫الطالب‬ ‫ُ‬ ‫الغرض من ذلك أن ُتقدَّ م للطالب والطالبات‬ ‫مشكالتهِ م‪ .‬واهلل نسأل أن َ‬ ‫والصالح‪.

‫الواجبات املنزلية التي كلف بها الطالب والطالبة‬ ‫تـاريـخ‬ ‫إعطـاء الـواجـب‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫مـوضوع الـواجـب‬ ‫إحضـار الـواجـب‬ ‫رقـم‬ ‫الصفحة اليـوم‬ ‫التـاريـخ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪14 / /‬هـ‬ ‫‪14‬هـ‬ ‫‪9‬‬ ‫الدرجة‬ ‫مالحظات‬ .

‬‬ ‫الــرابــع‬ ‫مصادر األفعال الخماسيـة والسداسيـة‬ ‫‪42‬‬ ‫تدريـبات عامـة على المصــادر‬ ‫‪58‬‬ ‫أسلــوب االستـفـهــام‬ ‫‪77‬‬ ‫الثــالــث‬ ‫الخـامس‬ ‫الســادس‬ ‫المــؤول‬ ‫المصـدر‬ ‫َّ‬ ‫‪49‬‬ ‫‪65‬‬ ‫السابع والثـامـن‬ ‫المبني من األسمـاء والحـروف‬ ‫العــاشـر‬ ‫أدوات الشـرط التي تجـزم فعلين‬ ‫‪89‬‬ ‫المـنـــادى‬ ‫‪113‬‬ ‫التـاســع‬ ‫الحادي عشر والثاني عشر‬ ‫أسلـوبــا المــدح والــذم‬ ‫الخـامـس عـشــر‬ ‫تطبيقـات على ما سبقت دراستـه‬ ‫الثالث عشر والرابع عشـر‬ ‫‪10‬‬ ‫‪101‬‬ ‫‪128‬‬ .‫الفهر�س وتوزيع املقرر على اأ�سابيع الف�سل الدرا�سي‬ ‫األسبـــوع‬ ‫ِّ‬ ‫المقـدمـة‬ ‫األول‬ ‫المـــــوضــــــوع‬ ‫الصفحـة‬ ‫‪5‬‬ ‫تدريبات على ما سبقت دراسته في الصف الثاني‬ ‫‪11‬‬ ‫مصادر األفعـال الربـاعيـة‬ ‫‪32‬‬ ‫‪24‬‬ ‫الثـــانــي‬ ‫المصادر ‪ :‬مصادر األفعال الثـالثيـة‪.

2‬وقال تعاىل يف ُس َ‬ ‫ور ِة ْ‬ ‫ني‪ُ ،‬‬ ‫ُ‬ ‫بنائِ‬ ‫ِ‬ ‫بني عالم َ‬ ‫نها ُك َّ‬ ‫ل ٍ‬ ‫به‪.‬‬ ‫وسبب َببب ُه‬ ‫عالمةة بِنائ‬ ‫ني‬ ‫وأ َب ِّنيُُ‬ ‫بني‬ ‫كل‬ ‫أستخرج ِممنها‬ ‫اآليات السابق َة‪ ،‬ثم‬ ‫أقرأ‬ ‫نائهه َ‬ ‫ُ‬ ‫وس َ‬ ‫فعل َم ْمبب ٍّ‬ ‫التدريب الثاين‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫إعراهبهبا‪:‬‬ ‫هبا‪:‬‬ ‫ذكر عال َم َة‬ ‫األفعال املضا ِر َع َة‬ ‫ني‬ ‫عني‬ ‫ُأ َع ِّنيُُ‬ ‫عالمة إعرا ِ َ‬ ‫عة فيام يأيت‪ ،‬وأ ُ‬ ‫قال تعاىل‪:‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫القيامة‪.‬‬ ‫اإلنسان‪.‬‬ ‫احلديد ‪.23‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫‪11‬‬ .‫الص ِّ‬ ‫ف يِ‬ ‫الثاين‬ ‫ٌ‬ ‫تطبيقات عىل ما سب َق ْ‬ ‫استه يف َّ‬ ‫ت يِد َر َ‬ ‫‪َ -1‬‬ ‫قال َ‬ ‫املمتحنَة ‪:‬‬ ‫ورة‬ ‫َ‬ ‫تعاىل يف ُس َ‬ ‫األو ُل‬ ‫ُ‬ ‫التدريب َّ‬ ‫التو َبة‪:‬‬ ‫بة‪:‬‬ ‫سور‬ ‫‪ .

6‬لِ َن ْل َت ْ‬ ‫ْ‬ ‫اعمل بجدٍّ َك ْي ُ َحتقّقَ آ َما َل َك‪.‬‬ ‫‪-5‬‬ ‫بالتأين َ ُي ُ‬ ‫ِّ‬ ‫الصع ُب‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‬‫فني ًة ِّ ُ‬ ‫ُ‬ ‫أرسم لوح ًة َّ‬ ‫الرابع‬ ‫التدريب‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫يم ِ‬ ‫َ‬ ‫رسول ال َّلـه ﷺ ُ‬ ‫َع ْن أيب ُه َرير َة ‪َ -‬ر َ‬ ‫ت‬ ‫مع ُت‬ ‫يض ال َّل ُ‬ ‫يقول‪« :‬إذا ُأ ِق َ‬ ‫ـه عنه ‪ -‬قال‪َ :‬س ْ‬ ‫ُ‬ ‫السكينة‪ ،‬فام ْ‬ ‫أدرك ُت ْم‬ ‫تسع ْون‪ ،‬وأتوها وأن ُت ْم َت ْم ُشون وعليكم‬ ‫الصال ُة فال َت ْأ ُت َ‬ ‫وها وأنتم َ‬ ‫ِ‬ ‫الصالة َف ُه َو يف َص ٍ‬ ‫َف َص ُّلوا‪ ،‬وما َف ُ‬ ‫فإن أحدَ ُكم إذا َ‬ ‫اتك ْم َف َأ ُّتموا‪َّ ،‬‬ ‫الة» رواه‬ ‫كان َي ْع َمدُ إىل‬ ‫مسلم (‪.‬‬ ‫ني عالم َة‬ ‫وأ َب ِّ ُ‬ ‫مضارعا‬ ‫ال‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫رياض الصاحلني‪ ،‬للنووي‪ ،‬ص ‪.2‬ما َم ْعنى قوله ﷺ‪َّ :‬‬ ‫الة َف ُه َو يف‬ ‫كان َي ْع َمدُ إىل َّ‬ ‫َص ٍ‬ ‫الة»؟‬ ‫من احلديث ‪:‬‬ ‫(ب) َأ‬ ‫ستخرج َ‬ ‫ُ‬ ‫مرفوعا‪ ،‬وآخر جمزو ًما‪ُ ،‬‬ ‫‪ .‫عىل ِ‬ ‫احلق َ‬ ‫الباط ِل‪.1‬ما ُ‬ ‫الص ِ‬ ‫«فإن أحدَ ُك ْم إذا َ‬ ‫‪َ .1‬فع ً‬ ‫ِ‬ ‫إعراهبام‪.‬‬ ‫ون‬ ‫‪-7‬‬ ‫ْ‬ ‫ُ‬ ‫الثالث‬ ‫التدريب‬ ‫ُ‬ ‫كل َفاعل‪ُ ،‬‬ ‫بني عالم َة إعرابه يف ْ‬ ‫عني َّ‬ ‫القط َعة اآلتية‪:‬‬ ‫وأ ِّ ُ‬ ‫ُأ ِّ ُ‬ ‫بأنواع ال َّن َب ِ‬ ‫ات‪ ،‬و َت َف َّت َح ِ‬ ‫واك َت َس ِ‬ ‫َب ِ‬ ‫الس َام ُء فضحكت األرض‪ْ ،‬‬ ‫الر ُ‬ ‫ت‬ ‫ياض‬ ‫ِ‬ ‫ت ِّ‬ ‫كت َّ‬ ‫ال َخ ْل ِق ال َّل ِ‬ ‫ض‪ ،‬و َق َصدَ َها ال َب ِ‬ ‫ِ‬ ‫ون َع ْن َمج ِ‬ ‫اح ُث َ‬ ‫الر ْو ِ‬ ‫ـه‬ ‫بألوانا‬ ‫األزهار‬ ‫َِ‬ ‫اجلميلة‪َ ،‬‬ ‫ُ‬ ‫وفاح َشذا َّ‬ ‫يف أرضه‪.13‬‬ ‫(‪)1‬‬ ‫‪12‬‬ .)1‬‬ ‫( أ ) َأ ُ‬ ‫َ‬ ‫جيب َع َّام يأيت‪:‬‬ ‫قرأ‬ ‫احلديث السابقَ ‪ ،‬ثم ُأ ُ‬ ‫ِ‬ ‫آداب ْ‬ ‫الصالة؟ وما احلكمة من هذه اآلداب؟‬ ‫املش إىل‬ ‫‪ .113 .‬‬ ‫‪َ 4‬ي ْع ُلو ُّ‬‫زم بتعاليم اإلسالم‪.‬‬ ‫تعرب عن مضمون هذه العبارة‪.

2‬قال تعاىل‪:‬‬ ‫املنافقون ‪.‬‬ ‫‪ 10‬جنى‬‫َ‬ ‫املنافقون ‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫اخلامس‬ ‫التدريب‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫َأ َض ُع ًّ‬ ‫حتت املفعول به امل َقدَّ ِم عىل فاعله‪ ،‬ثم َ‬ ‫أض ُع خطني حتت الفاعل‪:‬‬ ‫خطا َ‬ ‫‪ .‬‬ ‫وأ َب ِّ ُ‬ ‫ً‬ ‫ِ‬ ‫‪ً -3‬‬ ‫اسام لـ ّ‬ ‫إعرابه‪.‬‬ ‫وأ َب ِّ ُ‬ ‫ني َ‬ ‫َّ‬ ‫وقع مفعو ً‬ ‫ال به‪.‬‬ ‫ريا َ‬ ‫‪ .6‬بن ِ‬ ‫ُ‬ ‫ورا ل ْلمس ِّننيَ ‪.2‬ف َ‬ ‫ني عال َم َة بنائهام‪.‬‬ ‫‪َ .‬‬ ‫ري ِة‪.1‬قال تعاىل‪:‬‬ ‫احلج ‪.9‬القراءة ُّ‬ ‫‪ 11-‬كتبت املقال َة هندٌ ‪.‬‬ ‫َت‬ ‫الدولة ُد ً‬ ‫اللحم ُحممدٌ ‪.‬‬ ‫وأذكر عالم َة‬ ‫(إن)‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫‪ُ .‬‬ ‫‪ُ -4‬‬ ‫قرأت َ‬ ‫‪َ .1‬‬ ‫‪ْ -5‬‬ ‫إن ُز ْر َتني ْأك َر ْم ُتك‪.3‬قال تعاىل‪:‬‬ ‫كتاب َكلي َلة ود ْمنة‪.8‬ش َوى‬ ‫َ‬ ‫العنب البستاين‪.‬‬ ‫أحب ذوي ال َبص َ‬ ‫‪ُّ .7‬‬ ‫أحبها‪.10‬‬ ‫‪ .5‬ضم ً‬ ‫(جـ) ُأع ِر ُب الكلامت امللون َة‪.37‬‬ ‫‪ .4‬مجل ًة حالي ًة‪ُ ،‬‬ ‫نوعها‪.‫ال ماضيا‪ُ ،‬‬ ‫عل أمر‪ ،‬وفع ً‬ ‫‪ِ .‬‬ ‫‪13‬‬ .

3‬ما موقفك من إنسان ينهى عن فعل سوء ويأتيه‪ ،‬أو يأمر بفعل خري وال‬ ‫يفعله؟‬ ‫‪ .44 :‬‬ ‫(‪ )3‬الصف ‪.3 ، 2 :‬‬ ‫(‪ )4‬هـود ‪.2‬أم ِّث ُل من احلياة العامة ملا تقصده اآليات الكريمة‪.1‬ما َ ْ‬ ‫باملعروف؟‬ ‫رش ُط األم ِر‬ ‫‪ .‬‬ ‫( أ ) َأ ُ‬ ‫يب َع ّام َيأيت‪:‬‬ ‫النص السابقَ ‪ ،‬ثم ُأ ِج ُ‬ ‫قرأ َّ‬ ‫ِ‬ ‫‪ .59‬‬ ‫(‪ )2‬البقرة ‪.‫السادس‬ ‫التدريب‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ـروف‬ ‫ـر ُط األمـر َ‬ ‫بالم ْع ُ‬ ‫َش ْ‬ ‫(‪)1‬‬ ‫اس ‪َ -‬ر َ‬ ‫عب ٍ‬ ‫ـه عنهام ‪ -‬فقال‪ِّ :‬إين ُأريدُ ْ‬ ‫أن َأ ِع َظ‪ .‬‬ ‫هذ ِه اآليات؟ َ‬ ‫دأ ب َن ْفسك‪.‬‬ ‫‪ .88 :‬‬ ‫‪14‬‬ .)4‬أ َأ ْح َك ْم َت ِ‬ ‫قال‪ :‬ال‪َ .4‬ما معنى ِ‬ ‫قوله تعاىل ِحكاي ًة عن ُش َع ْيب ‪:‬‬ ‫(‪ )1‬حمارضات األدباء‪ ،‬للراغب األصفهاين‪ ،‬ص ‪.‬فقال‪َ :‬أو‬ ‫يض ال َّل ُ‬ ‫َجا َء َر ُج ٌل إىل ابن َّ‬ ‫بثالث ٍ‬ ‫ِ‬ ‫إن َل َ ْت َ‬ ‫ِ‬ ‫ش ْ‬ ‫غت َذلك؟ ْ‬ ‫كتاب اهلل تعاىل َفا ْف َع ْل‪ ،‬قال‪َ :‬و َما‬ ‫من‬ ‫ضح‬ ‫َب َل َ‬ ‫آيات ْ‬ ‫أن َت ْف َت َ‬ ‫‪)2(،‬‬ ‫ـو ُل ال َّلـه تعاىل‪:‬‬ ‫هـي؟ قال‪َ :‬ق ْ‬ ‫َ‬ ‫وقــولـــه‪:‬‬ ‫(‪ ،)3‬وقـــول العبــد الصالـح ُش َعيــب‪:‬‬ ‫قال‪ :‬فا ْب ْ‬ ‫(‪َ .

‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪15‬‬ .1‬حمَ دً ا ل َّلـه عىل َو ِافــ ِر الن َِّعم‪.‬‬ ‫ت‬ ‫الطبيبة َ‬ ‫َ‬ ‫األرض ُح َّل ًة َخ رْضا َء‪.4‬تمَ َ‬ ‫املضارع يف قوله‪ :‬مَ ْ‬ ‫ُ‬ ‫«ل خَ ْت َ‬ ‫ِ‬ ‫ش»؟‬ ‫الفعل‬ ‫ماعالمة جز ِم‬ ‫(جـ)‬ ‫ِ‬ ‫( د ) َأ ْج َع ُل ِ‬ ‫(ح َك َم) مزيدً ا بحرفني مرة‪ ،‬وبثالثة مرة ُأخرى‪.2‬فعلينْ ِ من‬ ‫األفعال َ َ‬ ‫ٍ‬ ‫‪ .‬‬ ‫وآخ َر مزيدً ا‬ ‫ال ًّ‬ ‫ييز َعدَ ٍد‪.‬‬ ‫العشْ ُب‬ ‫‪َ .1‬ل ْف َظ ٍ‬ ‫عدد ثم أبينِّ ُ ُح ْك َم ُه من ُ‬ ‫ري والتأنيث‪.‬‬ ‫‪َ .‬‬ ‫‪ْ -2‬‬ ‫شخ َص ِ‬ ‫ُ‬ ‫املر َ‬ ‫‪َّ .3‬‬ ‫ض‪.1‬اكتشف ابن النفيس الدَّ ْور َة الدَّ َم ِو َّي َة ُّ‬ ‫اسأل ال َّلـ َه العافي َة‪.‬‬ ‫الفع َل‪َ :‬‬ ‫السابع‬ ‫التدريب‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫نصب مفعو ً‬ ‫ال به‪َ ،‬‬ ‫َأ َض ُع َخ ًّطا تحَ َت ُك ِّل ٍ‬ ‫نصب َم ْف ُعو َلينْ ‪،‬‬ ‫وخ َّطني تحَ َت ُك ِّل ِفعل َي ُ‬ ‫فعل َي ُ‬ ‫َ‬ ‫ذك ُر املفعول به يف ٍّ‬ ‫وأ ُ‬ ‫كل‪:‬‬ ‫الصغْ رى‪.‬‬ ‫‪ .3‬فع ً‬ ‫ثالثيا مجُ ََّر ًدا‪َ ،‬‬ ‫بحرف‪.‫احلوار ما يأيت‪:‬‬ ‫(ب) َأ‬ ‫ُ‬ ‫ستخرج من َ‬ ‫‪َ .6‬س ِم ْع ُت َخ ً‬ ‫ربا ًّ‬ ‫الثامن‬ ‫التدريب‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫املفعول املط َلقَ فيام يأيت‪ُ ،‬‬ ‫َ‬ ‫نوع ُه‪:‬‬ ‫ُأ َعينِّ ُ‬ ‫وأبينِّ ُ َ‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪-5‬‬ ‫ُ‬ ‫أعطيت َ‬ ‫سارا‪.4‬ك َسا ُ‬ ‫ابن السبيل زا ًدا‪.‬‬ ‫حيث التذك ُ‬ ‫اخلمس ِة‪ُ ،‬‬ ‫ِ‬ ‫وأبينِّ ُ عال َم َة إعرابهِ ِام‪.‬‬ ‫‪ .

‬‬ ‫التاسع‬ ‫التدريب‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ألجله يف ُ‬ ‫َ‬ ‫اجل ِ‬ ‫مل اآلتية‪:‬‬ ‫املفعول‬ ‫ُأعينِّ ُ‬ ‫حارا َر ْغ َب ًة يف ثواب ال َّلـه‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫العارش‬ ‫التدريب‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫واملكان فيام يأيت‪:‬‬ ‫الزمان‬ ‫رفــي‬ ‫ُأ َعينِّ ُ َظ‬ ‫ِ‬ ‫األسواق لي ً‬ ‫ُ‬ ‫ال‪.6‬ح َج ْجنَا َح َّج ٍ‬ ‫ات كثري ًة‪.5‬ا ْب ُذيل يف اخلري َب ْذ َل ْ‬ ‫‪َ .‬‬ ‫‪ْ -2‬‬ ‫‪َ .2‬أ ْل َقى‬ ‫التلميذ القصيد َة َ‬ ‫القلم َ‬ ‫فوق املكتب‪.‬‬ ‫قمت يف‬ ‫‪َ .‬‬ ‫‪ْ -6‬‬ ‫‪16‬‬ .5‬أ ُ‬ ‫ِ‬ ‫اج َت َه ْد ُت يف الدُّ ِ‬ ‫عاء حنيَ‬ ‫الصالة‪.3‬ر َف َع َ‬ ‫الغ ُ‬ ‫ريق َيدَ ُه َط َل ًبا لإلنقاذ‪.2‬ي ْس َت ْسقي‬ ‫‪َ .‬‬ ‫س‬ ‫‪ .1‬تحُ ْ َر ُ‬ ‫ُ‬ ‫أمام اجلمهو ِر‪.‬‬ ‫‪ُ .‬‬ ‫‪َ .‬‬ ‫رس ُت يف‬ ‫‪ْ -4‬‬ ‫ِ‬ ‫األحساء َس َن ًة‪.4‬ز َف َر َخ ٌ‬ ‫املهمو ِم‪.‬‬ ‫‪ُ -3‬‬ ‫ِ‬ ‫الطريق يمينًا‪.‬‬ ‫تقديرا ل َتبرَ ُّ ِعه بالدَّ ِم‪.1‬ص ْم ُت يو ًما ًّ‬ ‫املسلمون ربهّ ْم َر َجا َء ُنز ِ‬ ‫َ‬ ‫ول املَ َط ِر‪.5‬زر ُت َك ُح ًّبا يف ال َّلـه‪.‬‬ ‫‪َ .‬‬ ‫ليل ِز ْف َر َة ْ‬ ‫من ال خَ َي ُ‬ ‫اف ال َف ْق َر‪.‬‬ ‫وسا ًما‬ ‫‪ُ .‫فرح ُت َف َر ًحا شديدً ا لنجاحي‪.‬‬ ‫‪َ .4‬م َ‬ ‫نح حممدٌ َ‬ ‫ً‬ ‫‪ُ .‬‬ ‫‪ .3‬ق َط َع ْت َم ْر َي ُم َ‬ ‫احل ْلوى قطعتَينْ ِ ‪.

‬‬ ‫يل ُّ‬ ‫تفاالت كثري ٌة بال َّن ْ ِ‬ ‫رص‪.‬‬ ‫ال مزيدً ا‬ ‫(‪ ))1‬لباب اآلداب‪ ،‬ألسامة بن منقذ ص ‪.‬‬ ‫اح‬ ‫ٌ‬ ‫‪ُ .8‬ق َ‬ ‫احلق‪.‬‬ ‫زمان‪،‬‬ ‫ظرف‬ ‫‪-2‬‬ ‫ُ‬ ‫‪ .‬‬ ‫شهر‬ ‫‪ُ .‬‬ ‫وأ ِّ ُ‬ ‫‪ .‫احلادي َع َ َ‬ ‫رش‬ ‫التدريب‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫الفاعل‪ُ ،‬‬ ‫بني عال َم َة إعرابه يف ُ‬ ‫اجل ِ‬ ‫ِ‬ ‫مل اآلتية‪:‬‬ ‫وأ ِّ ُ‬ ‫نائب‬ ‫ُأ ِّ ُ‬ ‫عني َ‬ ‫الكتاب َط ْب َع ًة جديد ًة‪.2‬ك َ‬ ‫‪ُ .4‬عويف َ‬ ‫اجل ْر َحى‪.‬‬ ‫‪ِ .‬‬ ‫بع‬ ‫ُ‬ ‫‪ُ .5‬س ِك ِ‬ ‫اجلديدَ ِ‬ ‫تان‪.‬‬ ‫ال ماض ًيا َم ْب ًّنيا عىل ُّ‬ ‫ٍ‬ ‫‪ .7‬اح ُتفل ْ‬ ‫رجي (‪:)1‬‬ ‫قال َ‬ ‫الع ُّ‬ ‫ين َع َ َ‬ ‫التدريب الثا َ‬ ‫رش‬ ‫ُ‬ ‫محال‬ ‫َأ َشقَّ عليه ‪ -‬حنيَ حيم ُلها ‪ْ -‬‬ ‫أمرها ث ْق َ‬ ‫ال‬ ‫عليها فقد ُ ِّ‬ ‫مح ْل َت من َ‬ ‫و ُق ْل ل َّل ِذي َي ْأ َ‬ ‫تيك َحيْم ُلها ‪َ :‬م ْه َ‬ ‫ال‬ ‫اإلنسان َ‬ ‫ُ‬ ‫مثل أما َنة‬ ‫مح َل‬ ‫وما ُ ِّ‬ ‫ْ‬ ‫رب‬ ‫فإن َ‬ ‫أنت ُ ِّ‬ ‫مح ْل َت األمان َة فاصط ْ‬ ‫نميم ًة‬ ‫فيمن َر َ‬ ‫ضيت َ‬ ‫وال َت ْق َب َل ْن َ‬ ‫أدبيا‪.‬‬ ‫َ‬ ‫رمضان‪.3‬فع ً‬ ‫السكون‪.4‬فع ً‬ ‫بحرف‪ ،‬ثم َأ ِز ُن ُه‪.‬‬ ‫رشح‬ ‫َ‬ ‫األبيات ً‬ ‫( أ ) َأ ُ‬ ‫رشحا ًّ‬ ‫ِ‬ ‫األمانة؟‬ ‫اإلسال ِم ِم َن‬ ‫(ب) َما َم ْو ِق ُف ْ‬ ‫من األبيات‪:‬‬ ‫(جـ) َأ‬ ‫ستخرج َ‬ ‫ُ‬ ‫ول‪ُ ،‬‬ ‫أفعال َم ْب َّني ٍة ل ْل َم ْج ُه ِ‬ ‫ٍ‬ ‫عني نائِ َب الفاعل‪.3‬ي ُ‬ ‫صام ُ‬ ‫الداران ِ‬ ‫‪ُ .‬‬ ‫نت َ‬ ‫‪ُ .250‬‬ ‫‪17‬‬ .1‬ثالث َة‬ ‫ٍ‬ ‫َ‬ ‫وأذكر عالم َة إعرابِه‪.6‬و ِّد َع أبوك عندَ سفره‪.1‬ط َ‬ ‫املحتاج ثو ًبا‪.‬‬ ‫يس‬ ‫ُ‬ ‫‪ُ .

‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫تكس ِ‬ ‫األكواب إال ُكو َبينْ ‪.‬‬ ‫املصنع إال ٌ‬ ‫‪ .1‬ط َل َع ُ‬ ‫ُ‬ ‫شبعان‪.‬‬ ‫‪-5‬‬ ‫الطالبات إىل املدرسة محُ ََّج َب ٍ‬ ‫ات‪.‬‬ ‫ت‬ ‫ُ‬ ‫‪ .4‬يقرأ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫يستقبل املسلمون العيدَ ُمه ِّللني ُمكبرِّ ين‪.3‬رأيت السدَّ‬ ‫األخبار ُم َتأ ِّنـ ًيا‪.‬‬ ‫وأنت‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .7‬مل َي َت َو َّق ْ‬ ‫آلة واحد ٌة‪.‬‬ ‫البدر‬ ‫ً‬ ‫‪َ .‬‬ ‫املذيع‬ ‫‪ .2‬رَّ َ‬ ‫اخلليج إال اإلمارات‪.6‬ما َس َّل ْم ُت عىل ٍ‬ ‫أحد إال خايل‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫تتح‬ ‫‪-7‬‬ ‫امللك َي َف ُ‬ ‫َ‬ ‫الرابع َعشرَ َ‬ ‫التدريب‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ُأ َعينِّ ُ ا ُمل ْس َت ْثنَى يف ُ‬ ‫اجل ِ‬ ‫مل اآلتية‪ ،‬ثم ُأعر ُب ُه‪:‬‬ ‫َ‬ ‫وصل املتسابقون إال واحدً ا‪.‫الثالث َعشرَ َ‬ ‫َ‬ ‫التدريب‬ ‫ُ‬ ‫َ َ‬ ‫ِ‬ ‫نوعها وصاح َبها يف ُ‬ ‫اآلتية‪:‬‬ ‫اجل َم ِل‬ ‫ُأ َعينِّ ُ‬ ‫ذكر َ‬ ‫احلال‪ ،‬وأ ُ‬ ‫ساطعا‪.‬‬ ‫زرت ُد َو َل‬ ‫‪ُ -3‬‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫النخل إال َنخل ًة‪.‬‬ ‫ف يف‬ ‫ِ‬ ‫‪18‬‬ .5‬مل َي ْر ُسب إال‬ ‫ٌ‬ ‫‪ .2‬ال َتن َْم َ‬ ‫ُ‬ ‫يفيض‪.‬‬ ‫جتيء‬ ‫‪-6‬‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫حرض ُ‬ ‫َ‬ ‫املؤمتر‪.4‬ما أ ْث َمر‬ ‫طالب‪.‬‬ ‫‪ .

‬‬ ‫‪-6‬ل ّ‬ ‫السادس َع َ َ‬ ‫رش‬ ‫التدريب‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫الكربى (‪)1‬‬ ‫ـز َو ُة َبدْ ر ُ‬ ‫َغ ْ‬ ‫ُ‬ ‫رمض َ‬ ‫كانت َّأو َل َو ْق َع ٍة يف اإلسالم لسبع َة َع َ َ‬ ‫من َ‬ ‫رسول‬ ‫خرج‬ ‫ْ‬ ‫ش يو ًما َخ َل ْت ْ‬ ‫ان‪ .‬وقد َفا َداهم‬ ‫وأ ِ َ‬ ‫ِ‬ ‫ َّ‬‫دره ٍم إىل (‪)1000‬‬ ‫صىل ال َّلـه عليه وس َّلم ‪ -‬عىل قدر أمواهلم من‬ ‫أربعة آالف ْ‬ ‫دره ٍم‪ .‬‬ ‫‪ .202‬‬ ‫(‪ْ ُ )1‬مت ََرص سرية‬ ‫الرسول ‪ ،‬لعبد اهلل بن حممد بن عبد َّ‬ ‫‪19‬‬ .‬وقد َ‬ ‫ثالث ِم ٍ‬ ‫ِ‬ ‫ال َّلـه ‪َّ -‬‬ ‫وتس َع َة َع َ َ‬ ‫هاجرا وأنصاريًّا عىل‬ ‫صىل ال َّلـه عليه وس َّلم ‪ -‬يف‬ ‫ش ُم ً‬ ‫ئة ْ‬ ‫ئة َر ُج ٍل عىل ِم ِ‬ ‫تسع ِم ِ‬ ‫ريا و َف َر َس ْ ِ‬ ‫ئة َف ٍ‬ ‫رس و(‪)700‬‬ ‫من ِ‬ ‫أكثر ْ‬ ‫َس ْبعني َبع ً‬ ‫ني‪ ،‬واملشكون ُ‬ ‫بعري‪ ،‬و ْل َي َت َخ َّل ْ‬ ‫ف ِم ْن ُر ُؤوس ُقريش إال أ ُبو َ َهلب‪.1‬يف ِّ‬ ‫أي سنة ْ‬ ‫ِ‬ ‫الوهاب ‪ ،‬ص ‪.1‬ال أخشى إال ال َّلـه‪.2‬ل ُي َب ِّكر‬ ‫ُ‬ ‫الرواي َة إال فص َل ِ‬ ‫ني‪.‬‬ ‫‪ .‫اخلامس َع َ َ‬ ‫رش‬ ‫التدريب‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫َأ ُ‬ ‫الو ُجوه ا ُمل ْمك َن َة يف املستثنى‪:‬‬ ‫نوع االستثناء فيام يأيت‪ ،‬ثم ُأ َب ِّ ُ‬ ‫ذك ُر َ‬ ‫ني ُ‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ُ -4‬‬ ‫قرأت ِّ‬ ‫يتغي ْب من الطالبات إال واحدة‪.‬‬ ‫الناس إال الصابِرون‪.5‬ال ينجح‬ ‫ُ‬ ‫الطالب إال حممد‪.‬‬ ‫‪ .3‬لن ُأ َهن َِّئ إال الناجح‪.‬‬ ‫سبعون َر ُج ً‬ ‫رص ُه‪َ ،‬ف ُق َ‬ ‫َ‬ ‫رح‬ ‫تل من املشكني‬ ‫و َقد أن َْج َز اهلل وعدَ ُه لِ َرسولِ ِه و َن َ َ‬ ‫ال‪ُ ،‬ط َ‬ ‫ال‪ُ ،‬‬ ‫ُ‬ ‫رس (‪ )70‬رج ً‬ ‫منهم يف بئر من َأ ْب َيا ِر َب ْد ٍر (‪َ )24‬قتي ً‬ ‫الرسول‬ ‫ال‪ .‬و َم ْن ل ُ‬ ‫ُ‬ ‫امن من ِغ ِ‬ ‫الرسول (‪ِ )10‬غ ْل ٍ‬ ‫لامن املسلمنيَ‬ ‫يكن عند ُه فدَ ٌاء دفع إليه‬ ‫َ‬ ‫ُي َع ِّل ُم ُه ُم ِ‬ ‫القرا َء َة والك َتا َب َة‪.‬‬ ‫(أ) ُ‬ ‫أجيب َّ‬ ‫عام يأيت‪:‬‬ ‫رب السابق‪ ،‬ثم‬ ‫ُ‬ ‫أقرأ اخل َ‬ ‫كانت غزو ُة َب ْد ٍر؟ و َل ُس ِّم َي ْت هبذا االسم؟‬ ‫‪ .

2‬مت َ‬ ‫ً‬ ‫ري ما َس َبقَ ‪.‬‬ ‫ييز ٍ‬ ‫عدد منصو ًبا‪َ ،‬‬ ‫جمرورا‪.5‬عد ًدا مفر ًدا‪.4‬عد ًدا ال يحَ ُ‬ ‫تاج إىل متييز‪ ،‬وأ ُ‬ ‫‪ .‬‬ ‫ذك ُر ما َيدُ ُّل عىل اهتام ِم‬ ‫الرسول ‪ -‬صىل ال َّل ُ‬ ‫ستخرج ما يأيت‪:‬‬ ‫(ب) َأ‬ ‫ُ‬ ‫‪َ .‬‬ ‫وآخ َر‬ ‫‪ْ .3‬مت ً‬ ‫وآخر ً‬ ‫مجعا غ َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ذكر الس َب َب‪.‬‬ ‫من ألفاظ‬ ‫‪َ .‬‬ ‫ِ‬ ‫العقود‪ ،‬ثم أعر ُب ُه‪.1‬عدَ َد ْين ُم َر َّك َبني‪.‬‬ ‫ييزا مفر ًدا‪،‬‬ ‫‪ْ .‬‬ ‫يب يف ِّ‬ ‫(جـ) ُأ َح ِّو ُل األعدا َد التي َبينْ َ األقواس إىل ألفاظ َح ْس َب َم ْو ِق ِعها اإلعرا ِّ‬ ‫ِ‬ ‫الكلامت اآلتي َة‪:‬‬ ‫( د ) أ ِز ُن‬ ‫غ ْل ِ‬ ‫امن‪ِ ،‬د ْر َهم‪ُ ،‬أسرِ‬ ‫السابع َعشرَ َ‬ ‫التدريب‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫ً‬ ‫َأ ْج ُ‬ ‫مفيدة‪:‬‬ ‫ألفاظا يف جمُ ٍل‬ ‫عل األعدا َد اآلتي َة‬ ‫‪600 ،10000 ،15 ،22 ،12 ،11‬‬ ‫الثامن َعشرَ َ‬ ‫التدريب‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫َأ ْج َع ُل الكلامت واجلمل اآلتي َة أحوا ً‬ ‫مفيدة‪:‬‬ ‫ال يف جمُ ٍل‬ ‫طلب ِ‬ ‫لم‬ ‫ُم ْبتسماً ‪ -‬ساملًا ‪َ -‬‬ ‫وأنت واثِ ٌق باهللِ ‪ -‬يجَ ُ ُ‬ ‫ود بِ َن ْف ِسه ‪َ -‬و ُه َو َي ُ‬ ‫الع َ‬ ‫‪20‬‬ .6‬ل ْف ًظا ْ‬ ‫النص‪.‫ـه عليه وس َّل َم ‪ِ -‬‬ ‫ِ‬ ‫‪َ .2‬أ ُ‬ ‫بالع ْلم‪.‬‬ ‫‪ .

‬‬ ‫حذف‬ ‫الفتح‪ ،‬وآخر عىل السكون‪ ،‬وثال ًثا عىل‬ ‫ال َم ْب ًّنيا عىل‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫طت) َ ْ‬ ‫َ‬ ‫الفعل َ‬ ‫(وض َع)؟‬ ‫التأنيث‬ ‫تاء‬ ‫(جـ) ِ َل‬ ‫ول َت ْل َحقْ‬ ‫(خا َل ْ‬ ‫ْ‬ ‫حلقت ُ‬ ‫(‪ ))1‬الـمصون يف األدب ‪ ،‬للعسكري ص ‪.‬‬ ‫بنونا؟! ادعوا يل أبا األسود‪ .3‬فع ً‬ ‫النون‪.1‬ما الذي أفسدَ‬ ‫اللسان العريب؟‬ ‫‪ .‬فقال ٌ‬ ‫َ‬ ‫أصلح اهلل ُ األم َ‬ ‫ِ‬ ‫للناس ما َأر ْد َت أن َت َض َع َ ُهل ْم‪.116‬‬ ‫‪21‬‬ .2‬ماذا أراد أبو األسود أن َي ْف َ‬ ‫عل؟‬ ‫ِ‬ ‫األسود أو ً‬ ‫ال‪ ،‬ثم أمر ُه ثان ًيا؟‬ ‫زياد أبا‬ ‫‪َ ِ .‬‬ ‫األفعال‬ ‫من‬ ‫ال َ‬ ‫اخلمسة‪ ،‬وأ ُ‬ ‫‪ .1‬فع ً‬ ‫ذكر عالم َة إعرابه‪.3‬ل َ ْل يوافقْ ٌ‬ ‫أستخرج ما يأيت‪:‬‬ ‫(ب)‬ ‫ُ‬ ‫ِ َ‬ ‫ِ‬ ‫‪ .‬‬ ‫وأذكر أداة‬ ‫مضارعا منصو ًبا‪،‬‬ ‫ال‬ ‫ً‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫‪ .‬فجاء ٌ‬ ‫ألس َن ُتها‪ ،‬أ َف َت ُ‬ ‫أن َ‬ ‫أذن يل ْ‬ ‫رجل إىل‬ ‫َ‬ ‫ٍ‬ ‫زياد‪ُ :‬ت ُو ِّ َ‬ ‫وترك‬ ‫يف أبانا‪،‬‬ ‫زياد فقال‪:‬‬ ‫ري‪ُ ،‬ت ُو ِّيف َأ َبا َنا وترك َبنُونا‪ .2‬فع ً‬ ‫ِ‬ ‫النصب وعال َم َته‪.‬فقال له‪َ :‬ض ْع‬ ‫( أ ) َأ ُ‬ ‫جيب َّ‬ ‫عام يأيت‪:‬‬ ‫رب السابقَ ‪ ،‬ثم ُأ ُ‬ ‫قرأ اخل َ‬ ‫َ‬ ‫‪ .‫التاسع َع َ َ‬ ‫رش‬ ‫التدريب‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫أو ُل من و َضع ال َّنحو (‪)1‬‬ ‫َّ َ ْ َ َ ْ َ‬ ‫العربي َة أبو األسود‪ ،‬جا َء‬ ‫وي عن أيب بكر بن َع َّياش أنه قال‪ّ :‬أو ُل َم ْن َو َض َع‬ ‫ُر َ‬ ‫َّ‬ ‫ِ‬ ‫إىل ٍ‬ ‫ِ‬ ‫ري ْت‬ ‫طت هذه‬ ‫زياد‬ ‫الع َر َب قد َخا َل ْ‬ ‫بالبرصة‪ ،‬فقال‪ِّ :‬إين أرى َ‬ ‫األعاج َم وقد َت َغ َّ َ‬ ‫أض َع كال ًما َي ْعر ُفون به كال َم ُه ْم؟ قال‪ :‬ال‪ .

‬‬ ‫نقود َّ‬ ‫فض ًة‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫املايض إىل ُمضار ٍع‪ ،‬ثم ُأ َبينِّ ُ عالم َة‬ ‫الف ِع َل‬ ‫( د ) ( َت َغيرَّ ْت َأ ْلسن ُت َها)‪َ ،‬‬ ‫(هـ) ( ُت ُوفيِّ َ أبانا وترك بنونا)‪ُ ،‬أعيدُ كتاب َة ُ‬ ‫تصحيحها‪.‬‬ ‫عرب‬ ‫( ز ) ُأ ُ‬ ‫التدريب العرشونَ‬ ‫ُ‬ ‫ييز فيام يأيت‪:‬‬ ‫أعينِّ ُ ال َّت ْم َ‬ ‫َ‬ ‫وعرشون َف ْص ً‬ ‫َ‬ ‫‪ .3‬تصدَّ ُ‬ ‫َ‬ ‫‪ .2‬عندي ٌ‬ ‫بصاعينْ ُب ًّرا‪.‬‬ ‫ـه َد ُّره ً‬ ‫‪َ .‬‬ ‫اجلملة بعد ْ‬ ‫ِ‬ ‫ٌ‬ ‫الرصف؟‬ ‫ممنوعة من‬ ‫اجلر يف كلمة (األسود) مع أهنا‬ ‫( و ) مل كانت الكرس ُة عالم َة ِّ‬ ‫ِ‬ ‫الكلامت امللون َة‪.1‬يف املدرسة واحدٌ‬ ‫ال‪.4‬ل َّل ِ‬ ‫فارسا‪.5‬حص ْل ُت يف االمتحان عىل مَ ْ‬ ‫خسني درج ًة‪.‫أح ِّو ُل ِ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫تأنيث الفعل‪.‬‬ ‫التدريب احلادي والعرشونَ‬ ‫ُ‬ ‫أ ِز ُن الكلامت اآلتي َة‪ُ ،‬‬ ‫ِ‬ ‫الزيادة يف ٍّ‬ ‫َ‬ ‫كل منها‪:‬‬ ‫حروف‬ ‫وأ َعينِّ ُ‬ ‫اس َتغْ َف َر‪َ ،‬كبرَّ َ‬ ‫كاتِب‪ُ ،‬م َت َعلم‪ ،‬ان َْط َلقَ ‪ْ ،‬‬ ‫التدريب الثاين والعرشونَ‬ ‫ُ‬ ‫‪22‬‬ .‬‬ ‫قت‬ ‫‪ .

1‬ك َّل ٍ‬ ‫اجل ْز ِم‪.3/185‬‬ ‫‪23‬‬ .2‬فع ً‬ ‫حيحا‪.‬‬ ‫دخل أدا َة َج ْز ٍم مرة‪ ،‬وأداة‬ ‫َ‬ ‫أحرف الزيادة‪:‬‬ ‫وأذكر‬ ‫املج َّر َد َة واملزيدَ َة فيام يأيت‪،‬‬ ‫أع ِّ ُ‬ ‫(هـ) َ‬ ‫ني األفعال َ‬ ‫ُ‬ ‫َر َ‬ ‫يض‪َ ،‬ي ْب َتغي‪ ،‬كان‪ْ ،‬اع َت َمدَ‬ ‫(‪ )1‬العقدُ الفريدُ ‪ ،‬البن عبد ربه ‪.‬‬ ‫صية‬ ‫(ب) ُأ َع ِّ ُ‬ ‫ني ُك َّل لفظ وما ُي ُّ‬ ‫ستخرج ممَّا سبق‪:‬‬ ‫(جـ) َأ‬ ‫ُ‬ ‫فعل مضار ٍع جمزو ٍم‪ُ ،‬‬ ‫ني َس َب َب َ‬ ‫‪ُ .‬‬ ‫القوي؟‬ ‫البرصي‬ ‫احلسن‬ ‫أوص‬ ‫َّ‬ ‫ُّ‬ ‫ُ‬ ‫بم َ‬ ‫‪َ -2‬‬ ‫ضاد ُه يف َو ِ‬ ‫ِ‬ ‫احلسن‪.‬‬ ‫ال‪،‬‬ ‫ال‬ ‫ً‬ ‫وآخر َص ً‬ ‫َ‬ ‫نصب مر ًة أخرى عىل ِ‬ ‫( د ) ُأ ُ‬ ‫ٍ‬ ‫الف ْع َل ْني‪َ :‬ي ْن َهى‪َ ،‬ي ْن َت ِهي‪.‫وعظتان (‪)1‬‬ ‫َم يِ‬ ‫َق َ‬ ‫ال ُّ‬ ‫َ‬ ‫ريض ال َّلـه عنه ‪ :‬ال َت ُك ْن َك َم ْن َي ْع ِج ُز عن ُش ْك ِر ما أويتَ‪،‬‬ ‫عيل ْب ُن أيب طالب‬ ‫الناس وال َي ْن َتهي‪.‬‬ ‫قي‪ ،‬و َي ْنهى‬ ‫َ‬ ‫و َي ْبتغي الزياد َة فيام َب َ‬ ‫طاعة ال َّل ِ‬ ‫ِ‬ ‫ـه‪،‬‬ ‫ـه ‪َ :‬م ْن كان َقو ًّيا َف ْل َي ْع َت ِم ْد عىل ُق َّوتِ ِه يف‬ ‫احلسن‬ ‫وقال‬ ‫رمحه ال َّل ُ‬ ‫البرصي ُ‬ ‫ُّ‬ ‫ُ‬ ‫كان ضعي ًفا َف ْل َي ُك َّف عن معايص ال َّل ِ‬ ‫و َم ْن َ‬ ‫ـه‪.1‬‬ ‫ريض ال َّل ُـه عنه ‪َ « :‬ي ْب َت ِغي الزيا َد َة فيام َب ِق َي»‪.‬‬ ‫( أ ) أجيب عن األسئلة اآلتية‪:‬‬ ‫أوض ُح َم ْعنَى قول ع ٍّ‬ ‫يل َ‬ ‫‪ِّ .‬‬ ‫وأ َب ِّ ُ‬ ‫مضارعا ُم ْعت ً‬ ‫‪ .

1‬ما َذا َر َّبى‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫ذكر َ‬ ‫الشباب‪.‬‬ ‫ب‬ ‫أمثلة ألفعال ُث ّ‬ ‫‪24‬‬ .2‬م ْن ُه ْم َم ْن َي ْل َت ُ‬ ‫كاحلدَ ا َدة‪.‬‬ ‫الم ْر َضى َو ُص َر ِ‬ ‫َف ُي َس ِّك ُن ْ‬ ‫ين َ‬ ‫اخ ُ‬ ‫أسئلـــــة‬ ‫الشباب ِ‬ ‫ِ‬ ‫املسل ِم؟‬ ‫اإلسالم يف‬ ‫‪َ .‫املصـــــــــــــــــــــــــــادر‬ ‫الثي يِة‬ ‫‪-1‬‬ ‫ُ‬ ‫مصادر األفعال ال ُّث ّ‬ ‫َو ِر َث ّ‬ ‫الع َمل والجدِّ ‪،‬‬ ‫فيهم‬ ‫باب‬ ‫العربي إ َبا َء ال َّن ْفس َو َّ‬ ‫الش ُ‬ ‫ُ‬ ‫اإلسالم ُح َّب َ‬ ‫عز َت َها‪َ ،‬و َر َّبى ُ‬ ‫ُّ‬ ‫و َت ْر َك َ‬ ‫مول‪َ ،‬و َ‬ ‫والخ ِ‬ ‫نراهم َي ْن َخ ِر ُط َ‬ ‫الك َس ِل ُ‬ ‫ون في َم َي ِ‬ ‫الم ْخ َت ِل َفة‪َ ،‬فم ْن ُه ْم‬ ‫لذا ُ‬ ‫ادين ا ْل َع َمل ُ‬ ‫الز َر ِ‬ ‫كالحدَ ا َد ِة ِ‬ ‫ِ‬ ‫والخ َر َ‬ ‫اعة َح ْي ُث َيجدُ‬ ‫َاعة‬ ‫اطة‪َ ،‬وم ْن ُهم َم ْن َي ْع َم ُل في ِّ‬ ‫بالصن َ‬ ‫َم ْن َي ْل َت ِح ُق ِّ‬ ‫الو ُر ِ‬ ‫وص ْف َر ِة األزهار‪ .‬‬ ‫الم ْس َتش َف َي ِ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ات‬ ‫الشباب َم ْن‬ ‫وم َن‬ ‫الطائرات‪ ،‬و َما ُي ْح ِد ُث ُه ْ‬ ‫يعمل في ُ‬ ‫من َأنِ ِ‬ ‫المصابين‪.‬‬ ‫إليها‬ ‫ُ‬ ‫الع َمل التي اجت َه َ‬ ‫بعض ميادين َ‬ ‫‪-2‬أ ُ‬ ‫َ‬ ‫الع َم ِل فيها‪.‬‬ ‫امله َن َة التي َأ ُ‬ ‫رغب يف َ‬ ‫ذكر ْ‬ ‫‪-3‬أ ُ‬ ‫اإليضـــاح‬ ‫٭‬ ‫‪-‬أ‪-‬‬ ‫‪َ -1‬‬ ‫يب إ َبا َء ال َّن ْفس‪.‬‬ ‫بالصن َ‬ ‫حق ِّ‬ ‫ٍ‬ ‫رس َ‬ ‫بط َل ِ‬ ‫(‪ُ )1‬ي َم َّهدُ لِلدَّ ِ‬ ‫الثية ُجم َّر َدة‪.‬‬ ‫ورث‬ ‫ُ‬ ‫الشباب العر ُّ‬ ‫َاع ِة ِ‬ ‫‪ .‬وإلى جانِ ِ‬ ‫ب هؤالء ِفئ ٌَة‬ ‫ود ُ‬ ‫ُم ْت َع َته َب ْي َن ُخ ْض َر ِة األشجا ِر ُ‬ ‫وح ْم َر ِة ُ‬ ‫ان‪ ،‬و َت َح ُّم َل َضجيج اآلالت َ‬ ‫الط َي َر ِ‬ ‫الع َم َل في َّ‬ ‫الر ِح َ‬ ‫وأ ِزيز‬ ‫والس َف َر‬ ‫فاختارت َ‬ ‫َ‬ ‫ُت ُّ‬ ‫يل َّ‬ ‫حب َّ‬ ‫من ُصدَ ا ٍع َو ُدوا ٍر‪ِ .

‬‬ ‫من‬ ‫رد َ‬ ‫وك ُّل ٍ‬ ‫قي ُة األسماء ُ‬ ‫وم ْث ُلها في ذلك َب َّ‬ ‫ِ‬ ‫درا‪.‬‬ ‫يكون بالرجو ِع إىل َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫من أهمَ ِّ َها‪:‬‬ ‫معرفة بعض‬ ‫ غال ًبا ‪ -‬عىل‬‫املصاد ِر ْ‬ ‫(ف َعال) كام يف َ‬ ‫مصدر ُه عىل‪ِ :‬‬ ‫(أ َبى‪:‬‬ ‫ُّالثي عىل امتنا ٍع‪ ،‬جاء‬ ‫ُ‬ ‫( أ ) إ َذا َد َّل ْ‬ ‫الفع ُل الث ُّ‬ ‫إ َباء)‪.2‬أعيدُ‬ ‫ض‪َ ،‬ر َح َل‪،‬‬ ‫املصاد ِر‬ ‫النظر يف ت ْل َك‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫ٍ‬ ‫أوزان خُ ْم ِتل َف ٍة‬ ‫مصاد ُرها فقد َجا َء ْت عىل‬ ‫الثي ًة‪ ،‬أ َّما‬ ‫َط َار‪ُ ،‬ص ِد َع‪َ ،‬أ َّن‪ ،‬رَ َ‬ ‫ص َخ) ُث َّ‬ ‫َاعة) عىل وزن ِ‬ ‫فاملصدر (إ َباء) عىل وزن ِ‬ ‫(ف َعال) ِ‬ ‫(ف َعا َلة)‪ ،‬وهكذا خَ ْت َت ُ‬ ‫لف‬ ‫و(صن َ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫الثالثي ِة ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫واالعتماَ ُد يف َمع ِرفة‬ ‫وإن ا ّت َف َق ْت أفعالهُ ا يف الوزن‪،‬‬ ‫األفعال‬ ‫مصاد ِر‬ ‫أوزان‬ ‫ْ‬ ‫َّ‬ ‫وه َ‬ ‫الم َع ِ‬ ‫ُ‬ ‫ناك ُ‬ ‫بعض الضوابِ ِط التي ُتساعدُ‬ ‫ذلك‬ ‫اج ِم ال ُّل َغ ِو َّي ِة‪ُ .‬‬ ‫‪َ .‬‬ ‫‪-5‬‬ ‫َ‬ ‫اختارت َ‬ ‫ُ‬ ‫من ُصدَ اع‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪25‬‬ .4‬ي ُّ‬ ‫حب َّ‬ ‫العم َل في َّ‬ ‫الط َي َران‪.3‬يجدُ ُم ْت َع َت ُه َب ْي َن ُخ ْض َر ِة األشجا ِر‪.‬‬ ‫الزمان ُي َس َّمى َم ْص ً‬ ‫امللونة أجدُ أفعالهَ ا‪َ :‬‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫(أ َبى‪َ ،‬صن ََع‪َ ،‬حدَّ ‪َ ،‬خ رِ َ‬ ‫‪ُ .2‬ر َّبى فيه‬ ‫ُ‬ ‫اإلسالم ُح َّب َ‬ ‫ِ‬ ‫مجموعة ( أ ) أجدُ َها أسما ًء َتدُ ُّل على َحدَ ٍ‬ ‫ُ‬ ‫الم َل َّو َن َة في‬ ‫‪-1‬‬ ‫ث‬ ‫أالحظ الكلمات ُ‬ ‫ٍ‬ ‫داللة على‬ ‫من َغ ْي ِر‬ ‫من الزمان‪،‬‬ ‫ُم َج َّر ٍد َ‬ ‫فاالسم (إ َباء) َيدُ ُّل على ُحدُ وث اإل َباء ْ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫االسم ِ‬ ‫صناع ٍة ُد َ‬ ‫زمانها‪،‬‬ ‫ون َم ْعرف ًة‬ ‫َاعة) َيدُ ُّل على ُحدُ وث‬ ‫الزمان‪ ،‬وكذا‬ ‫َ‬ ‫(صن َ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫الم ِ‬ ‫ِ‬ ‫ث ُم َج ٍ‬ ‫يدل على َحدَ ٍ‬ ‫اسم ُّ‬ ‫لونة‪ُ .1‬و َ‬ ‫العربي ِع َّزة ال َّنفس‪.‬‬ ‫الر ِح َ‬ ‫يل والس َف َر‪.‬‬ ‫الم ْر َضى ُ‬ ‫‪ُ .‫‪َ .‬‬ ‫الشباب‬ ‫رث‬ ‫ُ‬ ‫ُّ‬ ‫والجدِّ و َت ْر َك َ‬ ‫والخ ُم ِ‬ ‫الع َمل ِ‬ ‫الك َس ِل ُ‬ ‫ول‪.7‬ي َس ِّك ُن ْ‬ ‫ين َ‬ ‫وص َراخ ُ‬ ‫ب‪-‬‬‫‪َ .6‬ما ُي ْحد ُث ُه‬ ‫العمل ْ‬ ‫من َأنِ ِ‬ ‫المصابِين‪.‬‬ ‫‪ُ .

‬‬ ‫( و ) إذا َّ‬ ‫ُ‬ ‫دع‪:‬‬ ‫الثالثي عىل َد ٍاء‪ ،‬جاء‬ ‫الفعل‬ ‫دل‬ ‫(ص َ‬ ‫مصدر ُه عىل‪ُ ( :‬ف َعال) كام يف ُ‬ ‫ُ‬ ‫ُّ‬ ‫(رمدَ ‪َ :‬ر َمد)‪.‬‬ ‫(ص َخ‪ :‬رُ َ‬ ‫َأنِني)‪ ،‬أو عىل‪ُ ( :‬ف َعال) كام يف رَ َ‬ ‫القياسي ِة‪.‫مصدر ُه عىل‪ِ :‬‬ ‫(ب) إذا َّ‬ ‫(ف َعا َلة) ِمث ُْل‪:‬‬ ‫الفع ُل الثالثي عىل ِح ْر َف ٍة‪ ،‬جا َء‬ ‫ُ‬ ‫دل ْ‬ ‫وحدَّ ‪ِ :‬حدَ ا َدة)‪.3‬أ َت َأ َّم ُل األسما َء ُ‬ ‫الم َّ‬ ‫َ‬ ‫الك َسل‪ُ ،‬‬ ‫مصادر‪َ ،‬و َّ‬ ‫(ع َّز‪َ ،‬ح َّب‪َ ،‬ع ِم َل‪،‬‬ ‫الخ ُمول)‪َ ،‬أجدُ ها‬ ‫الثية َ‬ ‫َ‬ ‫أن أ ْفعا َل َها ُث َّ‬ ‫ِ‬ ‫ٍ‬ ‫السابقة‪،‬‬ ‫من المعاني‬ ‫َجدَّ ‪َ ،‬ت َر َك‪َ ،‬ك َس َل‪َ ،‬خ َم َل) َغ ْي َر أ َّنها ال َتدُ ُّل على‬ ‫شيء َ‬ ‫َ‬ ‫سير عليها‪.‬‬ ‫(صن ََع‪ِ :‬صن َ‬ ‫َ‬ ‫َاعة‪َ ،‬‬ ‫(جـ) إذا َّ‬ ‫ُ‬ ‫(خ رِ َ‬ ‫مصدر ُه عىل‪ُ ( :‬ف ْع َلة) كام يف َ‬ ‫ض‪:‬‬ ‫الثالثي عىل َل ْو ٍن‪ ،‬جاء‬ ‫الفعل‬ ‫دل‬ ‫ُ‬ ‫ُّ‬ ‫ُخ رْ َ‬ ‫ضة)‪.‬‬ ‫لـذا جـاءت‬ ‫ُ‬ ‫مصـادرها مختل َفـة األوزان َ‬ ‫ليـس لهـا ضـوابـط َت ُ‬ ‫َفـ ِ‬ ‫َ‬ ‫و(الك َسل) على وزن‬ ‫و(ح ّب) على َوزن ( ُف ْعل)‪،‬‬ ‫(ع َّزة) على َوزْ ن ِف ْع َلة‪ُ ،‬‬ ‫و(الخ ُمول) على وزن ( ُف ُعول)‪ ،‬وهكذا َب َّقي ُة المصادر‪ ،‬و ُت ُ‬ ‫ُ‬ ‫( َف َعل)‪،‬‬ ‫عرف‬ ‫الس َم ِ‬ ‫والمع ِ‬ ‫اع َّي َة‪.‬‬ ‫الن) كام يف َ‬ ‫(هـ) إذا َّ‬ ‫مصدر ُه عىل ( َف َع َ‬ ‫ُ‬ ‫اض ِط ٍ‬ ‫الثالثي عىل ْ‬ ‫راب‪ ،‬جاء‬ ‫الفعل‬ ‫دل‬ ‫ار‪:‬‬ ‫(ط َ‬ ‫ُ‬ ‫ُّ‬ ‫َطيرَ َ ان)‪.‬‬ ‫الثالثي ِة‬ ‫املصادر التي َت ْأيت عىل هذه األوزان باملصادر‬ ‫و ُت َس َّمى‬ ‫ُ‬ ‫َّ‬ ‫َّ‬ ‫لون َة في مجموعة (ب) ِ‬ ‫الع َمل‪ِ ،‬‬ ‫الجدّ ‪َ ،‬ت ْرك‪،‬‬ ‫(ع َّزة‪ُ ،‬ح ّب‪َ ،‬‬ ‫‪َ .‬‬ ‫(ر َح َل‪:‬‬ ‫الثالثي عىل سيرَ ْ ‪ ،‬جاء‬ ‫الفع ُل‬ ‫مصدر ُه عىل ( َف ِعيل) كام يف َ‬ ‫ُ‬ ‫( د ) إذا َد َّل ْ‬ ‫ُّ‬ ‫َر ِحيل)‪.‬‬ ‫ُصدَ اع)‪ .‬‬ ‫اج ِم‪ ،‬و ُت َس َّمى‬ ‫بالرجوع إلى ُك ُتب ال ُّل َغة‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫المصادر َّ‬ ‫‪26‬‬ .‬ويأيت عىل‪َ ( :‬ف َعل) كام يف قولك‪َ :‬‬ ‫الثالثي عىل َص ْو ٍ‬ ‫( ز ) إذا َّ‬ ‫مصدر ُه عىل‪َ ( :‬ف ِعيل) كام يف َّ‬ ‫ت‪ ،‬جاء‬ ‫دل الفعل‬ ‫(أن‪:‬‬ ‫ُ‬ ‫ُّ‬ ‫صاخ)‪.

1‬ف َعال ِملَا َد َّل عىل ا ْمتنا ٍع‪.‫أســـتنتـج‬ ‫اسم َيدُ ُّل على َحدَ ٍ‬ ‫الز َمن‪.2‬ف َعا َلة ِملَا َّ‬ ‫دل عىل ِح ْر َف ٍة‪.6‬ف َعال و َف َعل ِملَا َد َّل عىل‬ ‫‪َ .‬‬ ‫اض َ‬ ‫ٍ‬ ‫مرض‪.5‬ف َع َ‬ ‫طر ٍ‬ ‫الن ِملَا َد َّل عىل ْ‬ ‫اب‪.7‬ف ِعيل و ُف َعال ِملَا َد َّل عىل َص ْو ٍ‬ ‫ت‪.‬‬ ‫‪ُ .‬‬ ‫بالر ُجوع إلى‬ ‫اعي ٌة ‪ْ :‬‬ ‫أي َل ْي َ‬ ‫(ب) َس َم َّ‬ ‫س َل َها َقاعدَ ٌة َتسير َع َل ْي َها‪ ،‬وإ َّنما ُت ْع َر ُف ُّ‬ ‫ا ْل َم َع ِ‬ ‫اجم ال ُّل َغ ِو َّي ِة‪.‬‬ ‫‪َ .‬‬ ‫ث ُم َج َّر ٍد ِم َن َّ‬ ‫‪َ -1‬‬ ‫الم ْصدَ ُر ٌ‬ ‫ِ‬ ‫ُّالثية ِق ْس َامن‪:‬‬ ‫مصادر‬ ‫‪-2‬‬ ‫ُ‬ ‫األفعال الث َّ‬ ‫أي َ َهلا ِ‬ ‫ِ‬ ‫األوزان اآلتية‪:‬‬ ‫جتيء ‪َ -‬غال ًبا ‪َ -‬ع َىل‬ ‫اسي ٌة ‪ْ :‬‬ ‫ري عليها‪َ ،‬و ُ‬ ‫قاعدَ ٌة تس ُ‬ ‫( أ ) يِق َي َّ‬ ‫‪ِ .3‬ف ْع َلة ِملَا َد َّل عىل ْ‬ ‫‪َ .4‬ف ِعيل ِملَا َد َّل عىل َس ْ ٍ‬ ‫ري‪.‬‬ ‫‪ُ .‬‬ ‫‪ِ .‬‬ ‫لو ٍن‪.‬‬ ‫‪27‬‬ .

2‬ي َق ِّلدُ‬ ‫القط‪.3‬م ْصدَ َر ْي ِن عىل ِ‬ ‫وزن ( ُف ْع َلة)‪.2‬م ْصدَ َر ْي ِن عىل ِ‬ ‫(ف َعا َلة)‪.‬‬ ‫من‬ ‫‪ُّ .4‬و ْعدُ ُ‬ ‫الحم ُار َنهي ًقا‪.‬‬ ‫دريب الثاين‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ ‫المصادر من الجمل اآلتية‪َ ،‬‬ ‫وأز ُنها‪ ،‬ثم ُأ َب ِّي ُن ِ‬ ‫اسي ِمنها َو َما َيدُ ُّل َع َل ْيه‪:‬‬ ‫ستخرج‬ ‫َأ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫الق َي َّ‬ ‫الس َّن ِة ُ‬ ‫الج ُم َع ِة ُم َب ِّك ًرا‪.1‬م ْصدَ ًرا عىل وزْ ِن ( ُف َعال)‪.3‬ل َ‬ ‫الح ِّر َد ْي ٌن‪.‬‬ ‫الج َو ِ‬ ‫ـم َع ُ‬ ‫اه ِر َشديدٌ ‪.4‬م ْصدَ َر ْي ِن عىل ِ‬ ‫وزن ( َف ِعيل)‪.‬‬ ‫ان َ‬ ‫‪َ .‬‬ ‫‪َ .‬‬ ‫وزن ِ‬ ‫‪َ .6‬ي َع َم ُل ُع َم ُر في َم َج ِ‬ ‫جار ِة‪.‬‬ ‫‪َ .5‬ن َه َق َ‬ ‫‪َ .‬‬ ‫‪َ -1‬‬ ‫وج إلى َصالة ُ‬ ‫الخ ُر ُ‬ ‫من ُّ‬ ‫األطفال ُم َوا َء ِّ‬ ‫ُ‬ ‫‪ُ .‬‬ ‫ال ال ِّت َ‬ ‫ِ‬ ‫شر ِة‪.‬‬ ‫‪َ .‫ـــــات‬ ‫ال َّتــــدْ ِري َب‬ ‫ُ‬ ‫األو ُل‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫دريب َّ‬ ‫املصاد َر الق َي ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُأعيدُ َقرا َء َة ْ‬ ‫اس َّية اآلتِي َة َغيرْ َ َما َو َر َد فيِ‬ ‫القط َع ِة الساب َقة‪ُ ،‬ث َّم َأ ْستخ ِر ُج‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ ‫َ‬ ‫اإليضاح ‪:‬‬ ‫‪َ .7‬‬ ‫الز َكام َ‬ ‫األمراض ُ‬ ‫الم ْن َت َ‬ ‫‪28‬‬ .‬‬ ‫‪َ .

‬‬ ‫( د ) َأ َض ُع أربع ًة منها يف جمُ ٍل ُمفيدَ ٍة‪.‬‬ ‫( أ ) َأ ِز ُن‬ ‫بب مجَ ِ‬ ‫ايس عىل َوزْ نِ ِه‪.‬‬ ‫(ب) ُأ َبينِّ ُ َس َ‬ ‫يء ُك ِّل مصد ٍر ق َي ٍّ‬ ‫(جـ) َأك ُت ُب ِف ْع َل ُك ِّل َم ْصدَ ٍر‪.‬‬ ‫‪َ .9‬‬ ‫َاع ُة ِع ٌّز َّ‬ ‫والط َم ُع ُذ ٌّل‪.‬‬ ‫‪ِّ .8‬ي ُث ُ‬ ‫الغ َب ُار َث َ‬ ‫الص ْد ُق َم ْن َجا ٌة‪.‬‬ ‫‪ 10-‬ال َقن َ‬ ‫ُ‬ ‫الثالث‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫كتاب ص ِّف ٌّي‬ ‫يِ ٌّ‬ ‫الرابع‬ ‫دريب‬ ‫ُ‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫كتاب ص ِّف ٌّي‬ ‫يِ ٌّ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫اآلتية‪:‬‬ ‫األفعال‬ ‫مصادر‬ ‫أذكر‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ال ‪َ -‬ج َ‬ ‫َق َ‬ ‫ال ‪َ -‬د ِر َن ‪َ -‬د َّب ‪َ -‬ق َعدَ‬ ‫َح َ‬ ‫اك ‪َ -‬س َع َل ‪َ -‬ن َعقَ ‪َ -‬ن َق َر ‪َ -‬ن َب َح‬ ‫ِد َب َ‬ ‫اغة ‪ُ -‬ج ُلوس ‪ُ -‬س ْم َرة ‪َ -‬ر ْغ َبة ‪ُ -‬ع َطاس ‪َ -‬زئِري ‪ُ -‬ع َواء ‪َ -‬ب ْذل‬ ‫ِ‬ ‫املصاد َر الساب َق َة‪.‫ور ُ‬ ‫ـو َرا ًنا َشديدً ا‪.‬‬ ‫‪29‬‬ .‬‬ ‫اخلامس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫اآلتية مع االستعانة بأحد املعاجم‪:‬‬ ‫األفعال‬ ‫مصاد َر‬ ‫ذكر‬ ‫أ ُ‬ ‫ار ‪-‬‬ ‫شرَ َب ‪َ -‬ك َت َب ‪َ -‬ر َمى ‪َ -‬ش ِهقَ ‪َ -‬ش ِه َب ‪َ -‬سماَ ‪َ -‬ق َام ‪َ -‬ن َح َر ‪َ -‬ف َ‬ ‫َص َه َل ‪َ -‬ر َج َع ‪َ -‬ر ِك َب‪.

‬‬ ‫الثية‬ ‫‪ .1/410‬‬ ‫(‪ْ )1‬اع َ‬ ‫تك َر ال ّل ُ‬ ‫يل ‪ :‬إ َذا اشتَدَّ َس َو ُاد ُه‪.‬‬ ‫الع ْ ِ‬ ‫ني َو َحتديدُ ال َّن َظر‪.‬‬ ‫(‪ )2‬ال َّت‬ ‫حميج ‪َ :‬ف ْت ُح َ‬ ‫ُ‬ ‫‪30‬‬ .1‬م ً‬ ‫ًّ‬ ‫ٍّ‬ ‫ال ُث ٍ‬ ‫ِ‬ ‫ألفع ٍ‬ ‫سامعي ٍة‪.‫ال َهي َثم بن األسود‪:‬٭‬ ‫َق َ ْ ُ ُ‬ ‫ْ َ‬ ‫السادس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫رب‬ ‫بآيات‬ ‫اس َم ْع أ َن ِّب ْئ َك‬ ‫ْ‬ ‫الك َ ْ‬ ‫َ (‪)1‬‬ ‫َوق َّل ُة ال َّن ْو ِم إ َذا ال َّل ُ‬ ‫يل ْاع َتك ْر‬ ‫الع َش ِ‬ ‫َن ْو ُم ِ‬ ‫اء َو ُس َع ٌ‬ ‫بالس َح ْر‬ ‫ال‬ ‫َّ‬ ‫َوق َّل ُة ُّ‬ ‫الط ْع ِم إ َذا ال َّــز ُاد َح َ ْ‬ ‫ض‬ ‫ـــذرا أزْ َد ُاد ُه َإىل َح َذ ْر‬ ‫َو َح ً‬ ‫الط ْر ِ‬ ‫رس َع ُة َّ‬ ‫يج (‪ )2‬ال َّن َظر‬ ‫ف َو َ ْحت ِم ُ‬ ‫َو ُ ْ‬ ‫( أ ) َأ ْق ُ‬ ‫جيب َع َّام َيأيت‪:‬‬ ‫رأ‬ ‫َ‬ ‫األبيات السابِ َق َة‪ُ ،‬ث َّم ُأ ُ‬ ‫الشاعر؟‬ ‫‪َ .2‬ما َم َظ ُ‬ ‫الكلام ِ‬ ‫َ‬ ‫ني َم ِ َ‬ ‫االستِ َعا َنة با ُمل ْع َجم ‪:‬‬ ‫عاين‬ ‫(ب) ُأ َب ِّ ُ‬ ‫ت اآلت َي ِة َم َع ْ‬ ‫الس َحر ‪َّ -‬‬ ‫الط ْرف‬ ‫آ َيات ‪َّ -‬‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫األفعال اآلت َي ِة‪ُ ،‬ث َّم أ ِز ُ َنا‪:‬‬ ‫مصاد َر‬ ‫ذكر‬ ‫(جـ) أ ُ‬ ‫( د ) َأستخ ِر ُج ِم َن األبيات‪:‬‬ ‫َس ِم َع‪َ ،‬ح َ َ‬ ‫ض‪َ ،‬زاد‬ ‫ٍ‬ ‫زنه‪.‬‬ ‫لفعل‬ ‫قياسيا‬ ‫صدرا‬ ‫ثالثي‪ ،‬ثم َأ ُ‬ ‫‪َ .2‬أربع َة‬ ‫مصاد َر َ‬ ‫َّ‬ ‫(٭) ال َب َيان وال َّت ْبيني ‪.1‬ع َّم َيتَحدَّ ث‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫اهر ِ‬ ‫الك َ ِ‬ ‫الشاعر؟‬ ‫رب التي َيشْ ُكو م ْنها‬ ‫‪َ .

‬‬ ‫زراع ُتها في جنوب‬ ‫ري‪،‬‬ ‫وانتشر ْت َ‬ ‫الهج ّ‬ ‫التاس ِع ْ‬ ‫َ‬ ‫ائم ِة ُ‬ ‫اخل رْ َ‬ ‫ات ال ُب ِّن‬ ‫ص َح َّب ُ‬ ‫وال ُب ُّن الذي ُت ْصن َُع ُ‬ ‫ض ِة‪ ،‬وتحُ َ َّم ُ‬ ‫منه القهو ُة ُي ْؤ َخ ُذ ْ‬ ‫من أشجا ٍر َد َ‬ ‫يل إىل ُ‬ ‫عىل ال َّنار َح َّتى تمَ َ‬ ‫احل ْم َر ِة‪ُ ،‬ث َّم ُت ْط َح ُن َط ْحنًا وتُغْ لىَ عىل ال َّنا ِر غ َل َيا ًنا‪ ،‬و ُي ُ‬ ‫ضاف إ َل ْيها‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫والز ْع َف ُ‬ ‫تامعي ًة ُت َقدَّ ُم يف‬ ‫نجبيل‪ ،‬وقد‬ ‫الز‬ ‫ران أو ال َق َرن ُْف ُل أو َّ‬ ‫ا َهل ْي ُل َّ‬ ‫أصبحت القهو ُة عاد ًة ْ‬ ‫اج َّ‬ ‫ِ‬ ‫املناسبات وغريها‪.‬وقد ا ْن َت َق َل ْت إلى‬ ‫العربية َ‬ ‫في ْ‬ ‫من َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫المملكة وال َي َمن‪.‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫ً‬ ‫أزنا‪:‬‬ ‫أذكر‬ ‫مصادر األفعال اآلتية‪ُ ،‬ث َّم هُ‬ ‫َ‬ ‫(ب) ُ‬ ‫ش‪َ ،‬م َ‬ ‫َأ َخ َذ‪َ ،‬ن َق َل‪َ ،‬صن ََع‪َ ،‬ن رَ َ‬ ‫ال‬ ‫(غ َليان)‪ُ ،‬‬ ‫وأ َبينِّ ُ َس َب َب مجَ ِ ِ‬ ‫ِ‬ ‫(جـ) ُ‬ ‫الوزن‪.‫السابع‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫الع َر َّبيــ ُة‬ ‫ـو ُة َ‬ ‫ال َق ْه َ‬ ‫ِ‬ ‫القه ِ‬ ‫المملكة ا َّلتي َت َت َم َّي ُز َ‬ ‫الع َر ُ‬ ‫وة المعرو َف ِة في‬ ‫خاص ٍة‬ ‫بية على َ‬ ‫ُت ْط َل ُق ال َقهو ُة َ‬ ‫بطري َق ٍة َّ‬ ‫الح َب ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫إع ِ‬ ‫شة في ال َق ْر ِن‬ ‫الجزيرة‬ ‫دادها وإ َد َارة ُش ْر َبها‪ .‬‬ ‫يئه عىل هذا‬ ‫أزن‬ ‫َ‬ ‫املصدر َ َ‬ ‫ِ‬ ‫الكلامت ا ُمل َل َّو َن َة‪.‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫َ‬ ‫ني ُث َّ‬ ‫(ف َعا َلة)‪َ ،‬‬ ‫وأذكر َس َب َب مجَ ِ ِ‬ ‫وزن ِ‬ ‫مصدرا عىل ِ‬ ‫يئه عىل هذا الوزن‪.‬‬ ‫ان َّ‬ ‫السماَ ِّ‬ ‫‪31‬‬ .‬‬ ‫( د ) ُأع ِر ُب‬ ‫الثامن‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫رج َما ِف ِ‬ ‫القر ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ْ‬ ‫أخ َت ُار َأ َحدَ‬ ‫الثية‪،‬‬ ‫يه ِم ْن‬ ‫اءة أو ال ُّن ُصوص‪،‬‬ ‫ْ‬ ‫وأستخ ُ‬ ‫موضوعات َ‬ ‫مصاد َر ُث َّ‬ ‫عي ِ‬ ‫َم َع َب َي ِ‬ ‫والق َياسيِ ِّ م ْنها‪.‬‬ ‫َ‬ ‫قر ُأ القطع َة السابق َة‪ُ ،‬ث َّم َأس َت ْخ ِر ُج َما َيأيت‪:‬‬ ‫(أ)أ َ‬ ‫الثيني َيدُ ِ‬ ‫مصدر ْين لِفع َل ِ‬ ‫الن عىل َل ْو ٍن‪ُ ،‬ث َّم َأ ِز هُ ُنماَ ‪.

‬‬ ‫سلوب يف ِقمة اإل َجياز‬ ‫‪ُ .‫ادر األ ْف َع يِ‬ ‫الرباعية‬ ‫ال‬ ‫‪َ .2‬م َص ُ‬ ‫َّ‬ ‫ـه يف كتابِ ِ‬ ‫باإلحس ِ‬ ‫ٍ‬ ‫الوالدَ ْي ِ‬ ‫بأسلــوب ِيف‬ ‫رب ِهبِ َمـا‬ ‫ــه العزيــ ِز‬ ‫أو َصـى ال َّل ُ‬ ‫ــن وال ِّ‬ ‫ـان َإىل َ‬ ‫ْ‬ ‫َ‬ ‫ــة اإلجياز واإلعجاز‪:‬‬ ‫قمــة‬ ‫قم‬ ‫َّ‬ ‫(‪)1‬‬ ‫الرتْب َي ِ‬ ‫إلس ِ‬ ‫ش َّ‬ ‫ال َم َ‬ ‫هاددا َم ِ‬ ‫شاق َّ ْ‬ ‫عاد َنا‬ ‫إلسعاد‬ ‫جهها ًاد‬ ‫اهدَد‬ ‫جاه‬ ‫اه َنَا‪،‬‬ ‫نا‪،‬‬ ‫جتاه‬ ‫ليم‬ ‫والتع ِل‬ ‫بيةة وال َّت ْع‬ ‫رت‬ ‫اق‬ ‫مش‬ ‫حتمممال‬ ‫فهه َام‬ ‫ا‪َ ،‬و َج َ‬ ‫يم َجت َ‬ ‫عل ِ‬ ‫اهدا ِج َ‬ ‫َف ُ‬ ‫مرر ًيرا ْ‬ ‫هام َ َحت َّ‬ ‫وا ُمل َحا َف َظة َع َل ْينَا‪َ ،‬و َل َيدَّ ِخ َرا ُو ْس ًعا يف َت ِ‬ ‫أد َي ِة َواجبِ ِه َام َن ْح َو َنا َكام ً‬ ‫ال‪َ ،‬و َب ِق َي َح ُّق ُه َام َع َل ْينَا‪،‬‬ ‫الس ْي َط َر ُة عىل‬ ‫دير‬ ‫واإلطاع ُة وا ُمل َس َ‬ ‫َ‬ ‫َف ِم ْن َحقِّ َ‬ ‫اعدَ ُة ع ْندَ ا ْل ِك َرب‪َ ،‬و ٌ‬ ‫الوالِدَ ْي ِن ال َّت ْق ُ‬ ‫جدير باملَ ْر ِء َّ‬ ‫َن َز َو ِ‬ ‫الناس ُع ُق َ‬ ‫ِ‬ ‫الش ْيطان الذي قد ُي َز ْخ ِر ُف ل َب ْع ِ‬ ‫ات ال ّن ْف ِ‬ ‫س َو ِو ْس َواس َّ‬ ‫وق َوالدَ ْي ِه َز ْخ َرف ًة‬ ‫ض‬ ‫املهالِك‪.‬‬ ‫ـه‬ ‫أو َص ال َّل ُ‬ ‫اإلط َ‬ ‫ْ‬ ‫الوالِدَ ْين‪ِ .1‬بِ َم ْ‬ ‫بعض ُح ُق ِ‬ ‫‪َ .‬‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫‪َ .3 .‬‬ ‫الواردة يف‬ ‫الكريمة‬ ‫اآلية‬ ‫اإليضـــــــاح‬ ‫٭‬ ‫‪-‬أ‪-‬‬ ‫الوالِدَ ْين َ‬ ‫باإلح َس ِ‬ ‫اع ُة‪.‬‬ ‫األفعال‬ ‫مصادر‬ ‫(٭) ُي َم ّهدُ للدرس بمراجعة‬ ‫َّ‬ ‫(‪ )1‬سورة اإلسراء‪.2‬بأ‬ ‫ْ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫الثالثي ِة‪.2‬أ ُ‬ ‫ذك ُر َ‬ ‫وق الوالِدَ ْين َع َل ْينا‪.‬‬ ‫ُتو ِر ُد ُه َ‬ ‫أسئلــــة‬ ‫ـه َ‬ ‫تعاىل يف َحقِّ الوالدَ ْين؟‬ ‫أو َص ال َّل ُ‬ ‫‪ .‬م ْن َحقِّ َ‬ ‫ان َإىل َ‬ ‫‪ْ -1‬‬ ‫ٍ‬ ‫واإلع َجاز‪.3‬أو ِّض ُح َم ْعنَى ِ‬ ‫القطعة‪.‬‬ ‫‪32‬‬ .

‬‬ ‫ريرا‪.‬‬ ‫(ب)‬ ‫‪ .‬‬ ‫(إط َ‬ ‫ُ‬ ‫جاءت عىل وزن ( َت ْفعيل) فيام َ‬ ‫أالحظ َّ‬ ‫كان فع ُل ُه عىل‬ ‫املصادر يف جمموعة (ب)‬ ‫أن‬ ‫‪-3‬‬ ‫ْ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫مضعف الع ِ‬ ‫صحيح الالم كام يف ( َقدَّ َر‪َ ،‬ت ْقدير‪َ ،‬ع َّل َم‪َ ،‬ت َع ِليم)‪،‬‬ ‫ني‬ ‫وزن ( َف َّع َل)‬ ‫َ‬ ‫َّ‬ ‫‪33‬‬ .4‬مل َيدَّ ِخ َرا ُو ْس ًعا يف َت ْأ ِدية َو ِ‬ ‫اجبِهام‪.‬‬ ‫‪َ .2‬تحَ َّمال َم َش َّ‬ ‫اق ال َّت ْع ِليم‪.‫قدير‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫لف باختالف‬ ‫أن‬ ‫هَ‬ ‫ألن أ ْف َعالهَ َا عىل وزن‪َ :‬‬ ‫فاملصادر يف جمموعة (أ) جا َء ْت عىل وزن (إ ْف َعال) َّ‬ ‫(أ ْف َعل)‬ ‫ُ‬ ‫كام يف‪َ :‬‬ ‫ِ‬ ‫من ِ‬ ‫ُ‬ ‫إح َسان)‪َ ،‬غيرْ َ أ َّنه إذا َ‬ ‫املزيد َو ًاوا‬ ‫الف ْع ِل‬ ‫كان‬ ‫احلرف الثاين َ‬ ‫(أ ْح َس َن‪ْ ،‬‬ ‫كام يف‪َ :‬‬ ‫(أ ْو َج َز) فإنه ُي ْق َل ُب يف املصدر َيا ًء‪ ،‬ف ُي َق ُ‬ ‫ُ‬ ‫وإن َ‬ ‫ال‪( :‬إ َجياز)‪ْ ،‬‬ ‫احلرف‬ ‫كان‬ ‫ض عنها َت ٌاء يف ِ‬ ‫الثالث أل ًفا كام يف َ‬ ‫اآلخر َف ُي ُ‬ ‫َ‬ ‫اع) ّ‬ ‫األلف تحُ ْ َذ ُف َو ُي َع َّو ُ‬ ‫ُ‬ ‫قال‬ ‫فإن‬ ‫(أط َ‬ ‫‪َ :‬‬ ‫اعة)‪.3‬تحَ َ َّمال َم َش َّ‬ ‫اق الرتب َية‪.1‬أ‬ ‫مصادر َتدُ ُّل عىل َحدث مجُ ََّرد َ‬ ‫ُ‬ ‫اعية‪َ :‬‬ ‫ولكن أفعالهَ ا ُهنَا ُر َب ٌ‬ ‫جز‪،‬‬ ‫َع َر ْف ُت يف الدَّ ْرس السابق ‪-‬‬ ‫أع َ‬ ‫(أ ْح َ‬ ‫سن‪َ ،‬أ ْو َج َز‪ْ ،‬‬ ‫َّ‬ ‫َ‬ ‫س)‪.2‬ج ٌ‬ ‫دير با ْل َم ْر ِء ْ‬ ‫ُ‬ ‫الحظ َّ‬ ‫من الزمان ‪ -‬عىل ما‬ ‫أن األسماَ َء ا ُمل َل َّونة‬ ‫‪ُ .‬‬ ‫(جـ)‬ ‫ساعدَ ُة ِع ْندَ ا ْلكبرَ ِ‪.‬‬ ‫‪َ .2‬أ َت َأ َّم ُل َم َص ِ‬ ‫ِ‬ ‫أوزانا خَ ْت َت ُ‬ ‫اد َر تِ ْل َك األفعال ِ‬ ‫فأجدُ َّ‬ ‫أوزان أفعالهِ َا‪.‬‬ ‫السي َط َر ُة على ِو ْسواس الشيطان‪.‬‬ ‫أط َ‬ ‫اع‪َ ،‬قدَّ َر‪َ ،‬ر ّبى‪َ ،‬ع َّل َم‪َ ،‬ج َ‬ ‫اهدَ ‪َ ،‬س َ‬ ‫اعدَ ‪َ ،‬ز ْخ َر َف‪َ ،‬و ْس َو َ‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ْ -1‬‬ ‫من َحقِّ الوالدين ال َّت ُ‬ ‫‪ .1‬ج َ‬ ‫من َح ِّقهماَ ا ُمل َ‬ ‫‪ْ -2‬‬ ‫اهدَ ا ِج َها ًدا َم ً‬ ‫(د)‬ ‫اس ُع ُق َ‬ ‫ض ال ّن ِ‬ ‫‪ُ .1‬ي َز ْخ ِر ُف ل َب ْع ِ‬ ‫وق َوالِدَ ْي ِه َز ْخ َرف ًة‪.

5‬ويف جمموعة (د) َح ْي ُث َ‬ ‫وزن ( َف ْع َل َل) َّ‬ ‫منه َي ْأيت عىل‬ ‫فإن‬ ‫املصدر ُ‬ ‫َ‬ ‫كان ْ‬ ‫كان ِ‬ ‫ِ‬ ‫الف ُ‬ ‫(ز ْخ َر َف‪َ :‬ز ْخ َر َف ًة)‪َ ،‬أ َّما إذا َ‬ ‫وزن ( َف ْع َل َلة) كام يف‪َ :‬‬ ‫عل ُم َض َّع ًفا ّ‬ ‫مصدر ُه‬ ‫فإن‬ ‫َ‬ ‫وزن ( َف ْع َل َلة‪ِ ،‬‬ ‫وف ْع َالل) َف ُي َق ُ‬ ‫َيأيت عىل ِ‬ ‫اسا)‪.‫َّ‬ ‫(ر َّبى َت ْرب َية‪،‬‬ ‫مضعف العني‬ ‫وعلىَ وزن ( َت ْف ِع َلة) فيام كان‬ ‫معتل الالم كام يف‪َ :‬‬ ‫ّ‬ ‫َ‬ ‫وأ َّدى َت ْأ ِد َية)‪.‬‬ ‫ال‪َ :‬‬ ‫(و ْس َو َ‬ ‫س‪َ ،‬و ْس َو َس ًة َو ِو ْس َو ً‬ ‫اسي ٌة‪َ ،‬‬ ‫ِ‬ ‫وأ هَّنا خَ ْت َت ِل ُف باختِ ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫أستنتج َّ‬ ‫أوزان‬ ‫الف‬ ‫مصاد َر‬ ‫أن‬ ‫‪-6‬‬ ‫ُ‬ ‫اعي ِة ُك َّل َها ِق َي ِ َّ‬ ‫الر َب َّ‬ ‫األفعال ُّ‬ ‫َأ ْف َعاهلا‪.‬‬ ‫ُم َ‬ ‫الفع ُل عىل ِ‬ ‫‪ .‬‬ ‫ِ‬ ‫الر ِ‬ ‫َم ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫وتكون عىل‬ ‫أوزان َأ ْفعالهِ َا‪،‬‬ ‫باختالف‬ ‫اسي ٌة خَ ْت َت ِل ُف‬ ‫صاد ُر‬ ‫باع َّي ِة ق َي َّ‬ ‫األفعال ُّ‬ ‫‪34‬‬ .‬‬ ‫‪ .4‬ويف جمموعة (جـ) لـماَّ كا َن ِ‬ ‫ُ‬ ‫املصادر عىل‬ ‫جاءت‬ ‫اع َل)‬ ‫ت‬ ‫َ‬ ‫األفعال عىل وزن ( َف َ‬ ‫ُ‬ ‫َوزْ نني‪ِ :‬‬ ‫ُ‬ ‫اعدَ ‪:‬‬ ‫اهدَ ‪ِ :‬ج َها ًدا)‬ ‫وجيوز (مجُ َ‬ ‫(ج َ‬ ‫و(س َ‬ ‫(ف َعال‪ُ ،‬م َ‬ ‫فاع َل ٍة) فقيل‪َ :‬‬ ‫َاهدَ ة) َ‬ ‫ساعدَ ة) وجيوز ِ‬ ‫(س َعاد)‪.

‬‬ ‫َأل ًفا جا َء‬ ‫ُ‬ ‫(جـ) ِ‬ ‫الفع ُل عىل ِ‬ ‫اع َلة) إ َذا َك َ‬ ‫اع َل)‪.‬‬ ‫وزن ( َف َ‬ ‫(ف َعال َأ ْو ُم َف َ‬ ‫ان ْ‬ ‫كان ُم َض َّع ًفا جا َء عىل ِ‬ ‫الفعل عىل ِ‬ ‫ُ‬ ‫وزن ( َف ْع َل َل)٭ فإن َ‬ ‫وزن‬ ‫( د ) ( َف ْع َل َلة) إذا كان‬ ‫( َف ْع َل َلة َو ِف ْعالل)‪.‬‬ ‫ض َع ْنها ٌ‬ ‫آخر ِ‬ ‫الفعل عىل ِ‬ ‫ُ‬ ‫فإن َ‬ ‫(ب) ( َت ْف ِعيل) إ َذا َ‬ ‫وزن ( َف َّع َل) صحيح الال ِم‪ْ ،‬‬ ‫الف ْعل‬ ‫كان‬ ‫كان ُ‬ ‫مصدره عىل ِ‬ ‫وزن ( َت ْف ِع َلة)‪.‬‬ ‫وح ْو َقل ‪َ :‬ح ْو َق َل ًة‪.‫أســـتنتـج‬ ‫ِ‬ ‫األوزان اآلتِ َية‪:‬‬ ‫الفع ُل عىل َوزْ ن َ‬ ‫آخ ِر ِ‬ ‫كان َق ْب َل ِ‬ ‫الف ْع ِل َأ ٌ‬ ‫إن َ‬ ‫( أ ) (إِ ْف َعال) إ َذا َ‬ ‫(أ ْف َع َل)‪َ ،‬ف ْ‬ ‫لف‬ ‫كان ْ‬ ‫تاء ِيف ِ‬ ‫ُحذ َف ْت ىف املَ ْصدَ ِر‪َ ،‬و ُع ِّو َ‬ ‫اآلخر‪.‬‬ ‫(٭) َو ِم ْث ُْل ( َف ْع َلل) َف ْي َعل ‪ ،‬و َف َو ْعل مثل ‪َ :‬س ْي َطر ‪َ :‬س ْي َطر ًة ‪َ ،‬‬ ‫‪35‬‬ .

‬‬ ‫الفيل‪.‬‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ ‫دريب الثاين‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫ذكر َ َ‬ ‫ِ‬ ‫أفعاهلا‪:‬‬ ‫األفعال‬ ‫مصادر‬ ‫ني‬ ‫ُأ َع ِّ ُ‬ ‫َ‬ ‫الرباعية فيام َي ْأيت‪ ،‬وأ ُ‬ ‫َّ‬ ‫رام َّ‬ ‫سلم َ ُي ُّب ِ ُمل َع َاو َن ِة َأ ِخيه ا ُمل ْس ِل ِم‪.‬‬ ‫الض ْيف‪.‬‬ ‫‪-8‬‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ ‫‪.7‬ت ْزك َي ُة املَ ِ‬ ‫ال ِم َن الدِّ ِ‬ ‫‪َ .5‬إغاث ُة امللهوف َف ٌ‬ ‫‪َ .1‬م ْن ِش َي ِم َ‬ ‫‪ .‬‬ ‫ني‬ ‫ٌّ‬ ‫رضوري لِ ُك ِّل ٍّ‬ ‫‪ .4 .‬‬ ‫ضيلة‪.‬‬ ‫ين‪.‬‬ ‫الع َر ِب ْإك ُ‬ ‫‪ِ .‬طأ َطأ ُة َّ‬ ‫دريب امل ِ ْه ُّ‬ ‫‪ .‬‬ ‫اإلرساء‪.‬‬ ‫الواقعة‪.65‬‬ ‫األنفال ‪65‬‬ ‫يس‪.3‬ال َّت ُ‬ ‫شاب‪َ .8‬ز ْجم ََر األسدُ َز ْجم ََر ًة‪.‫ـــــات‬ ‫ال َّتــــدْ يِري َب‬ ‫ُ‬ ‫األو ُل‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫دريب َّ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫الر ِ‬ ‫ني َم َص ِ‬ ‫ِ‬ ‫اآلتية‪:‬‬ ‫الكريمة‬ ‫باع َّية يف اآليات‬ ‫اد َر‬ ‫ُأ َع ِّ ُ‬ ‫األفعال ُّ‬ ‫قال تعاىل‪:‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫‪-4‬‬ ‫‪-5‬‬ ‫‪-6‬‬ ‫‪-7‬‬ ‫الزلزلة‪.‬‬ ‫‪36‬‬ .‬‬ ‫الواقعة‪.2‬ا ُمل ُ‬ ‫ْ َ‬ ‫الر ِ‬ ‫أس لِ َغري اهلل َم َذ َّل ٌة‪.6‬أ ْو َق َف ُ ْ‬ ‫طي ا ُملرور ا ُمل َخالِ َف إي َقا ًفا‪.‬‬ ‫الواقعة‪.‬‬ ‫رش ُّ‬ ‫‪َ .

............................................‬‬ ‫‪....3‬ت ْلبِ َي ُة الدَّ ِ‬ ‫محيدَ ٌة‪.‬‬ ‫‪...................‬‬ ‫‪..‬‬ ‫‪......‬‬ ‫‪...‬‬ ‫‪................................‬‬ ‫عوة َخ ْص َل ٌة ِ‬ ‫‪َ .........2‬د ْح َر ْج ُت ُ‬ ‫الك َر َة َد ْح َر َج ًة‪......‫ُ‬ ‫كتاب ص ِّف ٌّي‬ ‫الثالث‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫يِ ٌّ‬ ‫األفعال الرباعي ِة فيام يأيت‪ُ ،‬ثم َأ ِز ُ َنا‪َ ،‬‬ ‫ني َم ِ‬ ‫وأ ْذ ُك ُر َأ َ َ‬ ‫ِ‬ ‫فعاهلا َم ْو ُزو َن ًة كام يف املثال‬ ‫صاد َر‬ ‫ُأ َع ِّ ُ‬ ‫َّ‬ ‫َّ‬ ‫األول‪:‬‬ ‫َّ‬ ‫الفع ُل َوزْ ُن ُه‬ ‫املصدر وزن املصدر ْ‬ ‫الع َل َام ِء ُم ْت َع ٌة‪..............‬‬ ‫‪..........‬‬ ‫‪......................‬‬ ‫‪.‬‬ ‫‪.....‬‬ ‫‪.......................................‬‬ ‫‪.......‬‬ ‫‪.....‬‬ ‫‪..........‬‬ ‫‪.....‬‬ ‫‪............‬‬ ‫‪...‬‬ ‫‪.................‬‬ ‫‪.....‬‬ ‫‪...............‬‬ ‫‪......‬‬ ‫‪......‬‬ ‫‪ِ ............‬‬ ‫‪..................‬‬ ‫ب َ‬ ‫‪ِ ..............................‬‬ ‫الرابع‬ ‫دريب‬ ‫ُ‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫اآلتية‪ُ ،‬ث َّم أ ِز ُ َنا‪:‬‬ ‫اعية‬ ‫مصاد َر‬ ‫ذكر‬ ‫أ ُ‬ ‫الر َب َّ‬ ‫األفعال ُّ‬ ‫َب ْع َث َر‪َ ،‬س َّل َم‪َ ،‬دا َف َع‪َ ،‬أ َق َام‪َ ،‬ز ْح َز َح‪َ ،‬س َّوى‪َ ،‬أ ْو َعدَ ‪،‬‬ ‫ساءل‪َ ،‬أ ْهدَ ى‪َ ،‬أ َد َار‪َ ،‬ق ْه َق َه‪َ ،‬س َّمى‪َ ،‬ط ْمأن‪َ ،‬سا َبقَ‬ ‫‪37‬‬ ‫كتاب ص ِّف ٌّي‬ ‫يِ ٌّ‬ ..‬‬ ‫اإلبل إ َيرا ًدا َه ِ‬ ‫َ‬ ‫اد ًئا‪.......‬‬ ‫‪.....‬‬ ‫‪.....‬‬ ‫‪ُ .................‬‬ ‫‪................8‬م ْن ُح ْسن إسال ِم ا ْل َ‬ ‫سمى َق ْع َق َع ًة َو َج ْل َج َل ًة‪.......................‬‬ ‫الر ْعد ُي َّ‬ ‫‪َ .‬‬ ‫‪..‬‬ ‫‪.....9‬ص ْو ُت َّ‬ ‫‪.‬‬ ‫‪َ ........................1‬م َذ َاك َر ُة ُ‬ ‫اع َل‬ ‫مذاكرة مفاعلة َذ َاك َر َف َ‬ ‫‪َ ............‬‬ ‫‪......................‬‬ ‫‪...‬‬ ‫جت ُب ُحم َ‬ ‫الو ِ‬ ‫اج ِ‬ ‫إجا َب ُة السائل‪..........‬‬ ‫‪......4‬أ ْو َر ْد ُت‬ ‫ار َب ُة ا ُمل َخدِّ َر ِ‬ ‫‪ِ َ -5‬‬ ‫ات‪..‬‬ ‫‪..................‬‬ ‫‪.............................................................6‬م َن َ‬ ‫‪ِ -7‬‬ ‫اب َحدَ ائِ ُق األح َب ِ‬ ‫اب‪......‬‬ ‫‪.................‬‬ ‫‪...‬‬ ‫الع َت ُ‬ ‫رك ُه َما ال َي ْع ِ‬ ‫ـم ِ‬ ‫ـرء َت ُ‬ ‫نيه‪..

‬‬ ‫السادس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫نصيحة (‪)1‬‬ ‫َر َوى أبو بكر ْب ُن ُد َر ْي ٍد َع ْن ٍ‬ ‫زياد َأ َّن ُه َ‬ ‫قال‪ :‬إ ّني َر َأ ْي ُت ِخال ً‬ ‫ال َث َال ًثا َن َب ْذ ُت إ َل ْي ُك ْم ِفي ِه َّن‬ ‫ِ‬ ‫وإج َالل َذ ِوي ِ‬ ‫ِ‬ ‫إع َظ َام َذ ِوي َّ‬ ‫األسنان‪.‬فإ َّن َما‬ ‫هم ْ‬ ‫ُ‬ ‫الناس بِ ُع َل َمائِ ْ‬ ‫َأ ْسنَانِ ِه ْم‪ُ .‬ث َّم َت َمثَّل‪:‬‬ ‫َ‬ ‫َف ْ‬ ‫باألرشا ِر َت ْن َق ُاد‬ ‫إن َت َو َّل ْت َف‬ ‫رسا َة إ َذا ُج َّه ُ ُ‬ ‫سادوا‬ ‫اهل ْم ُ‬ ‫َو َال َ َ‬ ‫ـــــور بأهل‬ ‫ُ ْهتــــــدَ ى األمـ‬ ‫ُ‬ ‫الــــــر ْأي َمـــا َص َل َح ْت‬ ‫َّ‬ ‫( أ ) َأ ْق ُ‬ ‫رأ َ‬ ‫جيب َع َّام َي ْأيت‪:‬‬ ‫رب السابِقَ ‪ُ ،‬ث َّم ُأ ُ‬ ‫اخل َ َ‬ ‫ُ‬ ‫الثالث ا َّلتي َأ ْو َص َهبا ز َياد؟‬ ‫النصائح‬ ‫‪َ .1‬ما‬ ‫ُ‬ ‫العالِم؟‬ ‫‪ .‬ر َأ ْي ُت ْ‬ ‫ال َّن َ‬ ‫الش َرف‪ْ ،‬‬ ‫وال َّل ِ‬ ‫وال َيأتيني َك ْه ٌل بِ َحدَ ٍ‬ ‫ـه ال ُأو َتى بِ َوضيع َل ْم َي ْع ِر ْف لِ َش ِر ٍ‬ ‫يف َش َر َف ُه إال َعا َق ْب ُته َل ُه‪َ ،‬‬ ‫ث‬ ‫لم َي ْع ِر ْف َل ُه َف ْض َل سن ِِّه على َحدَ ا َثته إال َعا َق ْب ُته َل ُه‪َ ،‬وال َي ْأتيِني عالِ ٌم َع ِ‬ ‫بجاهل لم‬ ‫اق ٌل َ‬ ‫َي ْ‬ ‫وأع َال ِم ِه ْم َو َذ ِوي‬ ‫عرف له َف ْض َل ع ْلمه على َج ْهله إال عا َق ْب ُته َل ُه‪ .143 ، 142 ،‬‬ ‫ون في‬ ‫األدب ‪ ،‬ألبي أحمدَ َ‬ ‫عبد الله َ‬ ‫(‪َ )1‬‬ ‫‪38‬‬ .‫اخلامس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫مج ٍل ُم ٍ‬ ‫ُأو ِر ُد َم ِ‬ ‫ِ‬ ‫باعي ِة اآلتية‪ُ ،‬ث َّم َأ َض ُع َ ْ‬ ‫صاد َر‬ ‫فيدة‪:‬‬ ‫خ َس ًة م ْنها يف ُ َ‬ ‫الر َّ‬ ‫األفعال ُّ‬ ‫َنا َقش‪َ ،‬أ ْف َه َم‪ْ َ ،‬مت َت َم‪َ ،‬س َّب َح‪َ ،‬أ َعا َد‪َ ،‬ح َّىل‪َ ،‬أ ْن َت َج‪َ ،‬ز ْخ َر َف‪َ ،‬ع َّزى‪َ ،‬أ ْو َض َح‪.‬‬ ‫وتوقير َذ ِوي‬ ‫الع ْلم‪،‬‬ ‫صيح َة‪َ .2‬بِ َم َت َو َّعدَ َم ْن َل ْم يعرف َق ْد َر َ‬ ‫الح َس ِن ْب ِن ِ‬ ‫الـم ُص ُ‬ ‫ِ‬ ‫الع ْس َك ِري ‪.

‬‬ ‫(ب) َما َم ْعنَى الكلامت‪ِ :‬خال ً‬ ‫ال‪َ ،‬ن َب ْذ ُت‪َ ،‬ك ْه ٌل‪ ،‬سرَ َ اة؟‬ ‫َ‬ ‫ذكر ما ُي َض ُّاد َ‬ ‫النص‪.‬‬ ‫( و ) ُأ ُ‬ ‫عرب الكلامت َّ‬ ‫وفع ً‬ ‫طع‪.‫أو ىَص بِ َت ْقدير كبِ ِ‬ ‫الس ِّن؟‬ ‫‪ .1‬م ْصدَ َر ْين عىل ِ‬ ‫فع َل ْي ِهماَ ‪.2‬م ْص ً‬ ‫لفعل ُر َب ٍّ‬ ‫ٍ‬ ‫‪َ .‬‬ ‫كلم َتا (شرَ يف َ‬ ‫(جـ) َو َر َد ْت يف ِّ‬ ‫مها ِم َن ّ‬ ‫النص َ‬ ‫وع مِال)‪ ،‬أ ُ‬ ‫صيح ِة َما َيأيت‪:‬‬ ‫( د ) َأ‬ ‫ستخرج ِم َن ال َّن َ‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫‪َ .‬‬ ‫وح ْر ًفا ُب ِد َئ ُك ٌّل م ْن َها َهب ْم َز ِة َق ٍ‬ ‫ال َ‬ ‫أذكر اسماً ْ‬ ‫(ز) ُ‬ ‫السابع‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫األفعال الر َب ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫األوزان‪:‬‬ ‫جاءت على ت ْل َك‬ ‫اآلتية‪ُ ،‬ث َّم ُأ َب ِّي ُن لِ َم‬ ‫اع َّي ِة‬ ‫ادر‬ ‫ْ‬ ‫أ ِز ُن َم َص َ‬ ‫ارة‪َ ،‬ت ْس ِليم‪ِ ،‬س ْل َسال‪َ ،‬ه ْر َو َلة‪.3‬ث َ‬ ‫زانا‪.‬‬ ‫ادر‬ ‫أو هُ َ‬ ‫ال َث َة َم َص َ‬ ‫ثالثي ٍة خُ ْم َت ِل َف ٍة ْ‬ ‫ألفعال َّ‬ ‫ِ‬ ‫أهدَ ى‪َ ،‬ولىَّ )‪ُ ،‬ث َّم ُأ َبينِّ ُ َس َب َب مجَ يِ َئها عىل‬ ‫من‬ ‫أذكر َم ْصدَ َر ُك ٍّل َ‬ ‫األفعال‪(ُ :‬أو َتى‪ْ ،‬‬ ‫(هـ) ُ‬ ‫ِ‬ ‫األوزان‪.‬‬ ‫ذكر ْ‬ ‫وزن (إ ْف َعال)‪ ،‬وأ ُ‬ ‫درا َ‬ ‫ِ‬ ‫اعي‪ُ ،‬ث َّم َأز ُن ُه‪.‬‬ ‫‪39‬‬ .‬‬ ‫تلك‬ ‫امللو َن َة‪.‬‬ ‫آخ َر‬ ‫‪َ .‬‬ ‫ار َكة‪ ،‬نِ َضال‪َ ،‬ل ْم َل َمة‪َ ،‬ت ْن ِم َية‪َ ،‬‬ ‫إج َ‬ ‫إِ َيراث‪ُ ،‬م َش َ‬ ‫الثامن‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ُأ َم ِّث ُل لمِ َا َي ْأيت يف جمُ َ ل ُم ٍ‬ ‫من إنشائي‪:‬‬ ‫فيدة ْ‬ ‫‪َ .3‬ملَا َذا ْ‬ ‫ري ِّ‬ ‫‪ُ .1‬م ْصدَ ٍر َعلىَ َوزْ ِن ِ‬ ‫(ف ْعالل)‪.4‬أ َو ِّض ُح َم ْعنَى ال َب ْيتَينْ ‪.

2‬أ ُّي ُه َما‬ ‫‪َ .‬‬ ‫وزن (إ ْف َعال)‪ ،‬وأ ُ‬ ‫َ‬ ‫ٍ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫مصاد َر عىل ِ‬ ‫ثالثة منها‪.3‬ما َو ِ‬ ‫اج ُبك َن ْح َو ُم َع ِّل ِمك؟‬ ‫أستخرج َما َي ْأيت‪:‬‬ ‫(ب)‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫‪ .5‬م ْصدَ ٍر َع َىل ِ‬ ‫وزن ( َت ْف ِع َلة)‪..‬‬ ‫مصدَ ٍر َع َىل ِ‬ ‫وزن (إ ْف َعال)‪.3‬م ْصدَ ٍر َع َىل ِ‬ ‫وزن ( َف ْع َل َلة)‪.‬‬ ‫أفعال‬ ‫ذكر‬ ‫‪ .‬ف َل ْم َت ُع ْد‬ ‫رسالة املع ِّلم َت ْق َت ُ‬ ‫َد ٌ‬ ‫اس ِة و َت ْزهيدً ا يف ِ‬ ‫ِممَّا قد يكون َم ْد َعا ًة لِل َّت ْنف ِ‬ ‫الع ْلم وإ ْب َعا ًدا َع ْن ُه‪.2‬س َّت َة‬ ‫وزن ( َت ْفعيل)‪ ،‬وأ ُ‬ ‫الحقيل ‪ ،‬ص ‪63 :‬‬ ‫لم ٌ‬ ‫ات ُم َتنَاثِ َر ٌة ‪ ،‬لِ َعبد الله ْبن َح َمد ُ‬ ‫(‪َ )1‬ك َ‬ ‫‪40‬‬ .1‬ما َ‬ ‫ِ‬ ‫أفضل‪ُ :‬‬ ‫ُ‬ ‫المعلومات أو َف ْه ُم َها‪َ ،‬ولِ َما َذا؟‬ ‫حفظ‬ ‫‪ ..‬‬ ‫ري َع ِن الدِّ َر َ‬ ‫( أ ) َأ ُ‬ ‫جيب َع َّام يأيت‪:‬‬ ‫النص السابِقَ ‪ُ ،‬ث َّم ُأ ُ‬ ‫قرأ َّ‬ ‫رس ُ‬ ‫املعلم يف َن َظ ِر الكاتِب؟‬ ‫الة‬ ‫ِ‬ ‫‪ .‬‬ ‫فيظ‬ ‫ني‬ ‫ائم‪َ .‬‬ ‫(م َف َ‬ ‫وزن ُ‬ ‫‪َ .2‬م ْصدَ ٍر َع َىل ِ‬ ‫اع َلة)‪..‫‪َ .‬‬ ‫‪ْ -4‬‬ ‫‪َ .‬‬ ‫التاسع‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫رس َال ُة ا ُملع ِّلم (‪)1‬‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫رسا َل َت ُه َو ُيؤ ِّد َيا ُ‬ ‫بك ِّل َ‬ ‫صدق وإخالص‪ ،‬و ُي َو ُ‬ ‫اصل‬ ‫ا ُمل َع ِّل ُم‬ ‫إيامن َو ْ‬ ‫الناجح هو ا َّلذي ُي َقدِّ ُر َ‬ ‫ُ‬ ‫ون َت َو ٍ‬ ‫ليغا أمينًا ُد َ‬ ‫شعر َّ‬ ‫يغ رسالته َت ْب ً‬ ‫ان أو َت ْقص ٍ‬ ‫َت ْب ِل َ‬ ‫وكفاح‬ ‫أن حيا َت ُه ُك َّل َها ِج َه ٌاد‬ ‫ٌ‬ ‫ري‪َ ،‬ب ْل َي ُ‬ ‫وحت ِ‬ ‫ِ‬ ‫املعلومات َ ْ‬ ‫ُ‬ ‫رص عىل ُجم ََّرد َت ْلق ِ‬ ‫ِ‬ ‫الطالب إ َّياها‪.1‬ثال َث َة َم َص ِ‬ ‫اد َر عىل ِ‬ ‫ذكر ِف ْع َل ُك ٍّل م ْن َها‪.

‫َ‬ ‫ٍ‬ ‫اعيينْ ِ عىل ٍ‬ ‫واحد غ ِ‬ ‫كر ِف ْع َل ْي ِهماَ ‪.‬‬ ‫وزن‬ ‫ري َم َ‬ ‫‪َ .‬‬ ‫(هـ) ُأع ِر ُب‬ ‫وصا ُح ِذ َف ْت َي ُ َ‬ ‫السبب‪.‬‬ ‫( و ) َأ‬ ‫ستخرج اسماً َم ْن ُق ً‬ ‫ُ‬ ‫اؤ ُه‪ ،‬وأ ُ‬ ‫ذكر َّ‬ ‫‪41‬‬ .3‬م َ‬ ‫اسبقَ ‪ ،‬وأ ْذ ُ‬ ‫صدر ْي ِن لِ ِف ْع َلينْ ِ ُر َب َّ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫اآلتية‪:‬‬ ‫الرباعية‬ ‫األفعال‬ ‫مصاد َر‬ ‫أذكر‬ ‫(جـ) ُ‬ ‫َأ َّدى ‪َ ،‬ج َّر َد ‪َ ،‬أ ْو َص َل‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫اآلتية‪:‬‬ ‫الثالثية‬ ‫املصاد ِر‬ ‫أفعال‬ ‫أذكر‬ ‫(د) ُ‬ ‫َّ‬ ‫اس ُة ‪ ،‬ا ْل ِع ْل ُم ‪ِ ،‬ص ْد ٌق‬ ‫الدِّ َر َ‬ ‫ِ‬ ‫الكلامت ا ُمل َل َّو َن َة‪.

‬‬ ‫االش ِم َئزاز َ‬ ‫آراء ِ‬ ‫‪ .2‬ما َفائدَ ة االستامع إىل َرأيِ الكبِري؟‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫لسيادة‪.‬‬ ‫االعتِناء بذي‬ ‫‪ْ -3‬‬ ‫َ‬ ‫(أ)‬ ‫من َ‬ ‫‪ْ -4‬‬ ‫الكذب‪.‫األفعال ُ‬ ‫والس يِ‬ ‫‪َ .1‬اال ْبتِ َعاد َع ْن ُج َ‬ ‫اء ُّ‬ ‫اح ِ َ‬ ‫رتام الك َبار‪.‬‬ ‫الطالب والطالبات في‬ ‫َاقشة‬ ‫‪42‬‬ .1‬ملَا َذا َ‬ ‫للس َيادة؟‬ ‫الكذب َس َب ًبا ِّ‬ ‫‪َ .5‬االستِ َامع إىل ِ‬ ‫الكبا ِر‬ ‫واالستِ َفا َدة من َ َجت ِ‬ ‫ارهبِم‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫ذكر أسبا ًبا أ ْخ َرى لِ ِّ‬ ‫‪-3‬أ ُ‬ ‫اإليضـــــــاح‬ ‫٭‬ ‫الس ِ‬ ‫لس ِ‬ ‫وء‪.‬‬ ‫‪ْ -2‬‬ ‫احلاج ِة املَ ْل ُهوف‪.‬‬ ‫رس بِ ُمن ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫(‪ُ )1‬ي َم َّهدُ لِلدَّ ِ‬ ‫الـمصاد ِر الساب َقة‪.‬‬ ‫َاء بذي‬ ‫ري‪،‬‬ ‫ْ‬ ‫َّ‬ ‫أسئلـــــة‬ ‫كان َجت ُّن ُب ِ‬ ‫‪ِ .3‬م َص يِ‬ ‫داس َّي يِة‬ ‫اد ُر َ‬ ‫اخل َم يِس َّي يِة ُّ‬ ‫اع ِة‪َ َ ،‬‬ ‫فيك ْم؟ َقال‪ :‬بالدِّ ين‪َ ،‬‬ ‫الرجل ُ‬ ‫ِق َ‬ ‫ُ‬ ‫وجت ُّن ِ‬ ‫والك َرم‪َّ ،‬‬ ‫ب‬ ‫ود‬ ‫يب‪ :‬بِ َم َي ُس ُ‬ ‫والش َج َ‬ ‫يل ْ‬ ‫ألع َرا ٍّ‬ ‫الس ِ‬ ‫اد عن ُج َل َس ِ‬ ‫واالشم ْئزا ِز م ْن ُه‪ ،‬واال ْب َتع ِ‬ ‫َ‬ ‫باح َ‬ ‫وء‪ ،‬وال َّت َق ُّر ِ‬ ‫الك ِ‬ ‫ْ‬ ‫ِ‬ ‫ذب‪،‬‬ ‫رتا ِم‬ ‫ب إىل‬ ‫الناس ْ‬ ‫اء ُّ‬ ‫والع ْط ِ‬ ‫ف عىل‬ ‫الك َبار‬ ‫هبم‪َ ،‬‬ ‫ْ‬ ‫هم‪ ،‬وال َّت َشاور َم َع ُه ْم‪ ،‬واالستِ َفا َدة ِم ْن َ َجتا ِر ْ‬ ‫واالس َتام ِع إىل َآرائِ ْ‬ ‫ِ‬ ‫واالعتِن ِ‬ ‫احلاجة املَ ْل ُه ِ‬ ‫الص ِغ ِ‬ ‫وف‪.

‬‬ ‫يف‪( :‬تجَ َ َّن َب‪َ ،‬ت َق َّر َب‪َ ،‬ت َش َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫‪ُ .3‬أما‬ ‫هي‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫املصادر ا ُمل َّ‬ ‫لو َن ُة يف جمموعة (ب) َف َ‬ ‫ِ‬ ‫مصادرها أ ْي ًضا عىل ِ‬ ‫ُ‬ ‫املاضية مع َض ِّم‬ ‫وزن أفعاهلا‬ ‫اسي ًة‪ ،‬وقد جا َء ْت‬ ‫ُ‬ ‫تكون إال مُخ َّ‬ ‫ما قبل ِ‬ ‫اآلخ ِر‪ ،‬كام يف (تجَ َ َّن َب‪ ،‬تجَ ُّنب)‪ ،‬وكذا َب ِق َّي ُة األ ْمثِ َلة‪.‬‬ ‫الف ْع ِل‬ ‫املَصدر ُ‬ ‫ض عنها ٌ‬ ‫وإن كا َن ْت ُ‬ ‫تاء يف اآلخر‪ ،‬كام يف ْ‬ ‫ُ‬ ‫(اع َتنَى‪ ،‬اعتِنَاء)‪.‬‬ ‫(ب)‬ ‫ِ‬ ‫الناس‪.2‬ال َّت ُّ‬ ‫شاو ُر َم َع ُهم‪.2‬أ ِعيدُ‬ ‫األفعال‬ ‫جاءت عىل وزْ ِن‬ ‫جمموعة (أ) َأ ِجدُ ها‬ ‫املصاد ِر ا ُمل َل َّو َن ِة يف‬ ‫النظر يف‬ ‫ْ‬ ‫َ‬ ‫ث َو ِ‬ ‫املَ ِ‬ ‫زيادة ألِ ٍ‬ ‫كس احلرف الثالِ ِ‬ ‫ف َ‬ ‫قبل اآلخ ِر‪،‬‬ ‫فالفع ُل املاضيِ‬ ‫ْ‬ ‫اضية َم َع رْ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ْ‬ ‫(اش َمأزَّ )‬ ‫الخ َماسي (ا ْب َت َعدَ ) مصدَ ُر ُه (ا ْبت ِ َعاد)‪،‬‬ ‫السدَ اسيِ‬ ‫والفعل املايض ُّ‬ ‫(اش ِم ْئ َزاز)‪ .‬وإذا كا َن ْت َعينْ ُ ِ‬ ‫مصدَ ُر ُه ْ‬ ‫الف ِ‬ ‫السدَ اسيِ َأل ًفا ُح ِذ َف ْت يف‬ ‫عل املاضيِ‬ ‫ُّ‬ ‫الم ِ‬ ‫وع ِّو َ‬ ‫(استِفادة)‪ْ .3‬ال َّت ُ‬ ‫‪ِ -1‬‬ ‫خ ِ‬ ‫ٍ‬ ‫ألفعال مُ َ‬ ‫أالح ُظ األسام َء ا ُمل َل َّو َن َة‪ِ ،‬‬ ‫اس َّي ٍة َم ْبدُ و َء ٍة َهب ْم َز ِة َو ْص ٍل‪،‬‬ ‫مصادر‬ ‫أجدُ ها‬ ‫َ‬ ‫ٍ‬ ‫اسي ٍة َم ْبدُ و َء ٍة َهب ْم َز ِة‬ ‫مصادر‬ ‫اس َت َم َع‪ْ ،‬اع َتنَى) أو‬ ‫َ‬ ‫مثل‪( :‬ا ْب َت َعدَ ‪ْ ،‬‬ ‫احترَ َ َم‪ْ ،‬‬ ‫ألفعال ُسدَ َّ‬ ‫َو ْص ٍل مثل‪َ ْ :‬‬ ‫ٍ‬ ‫وءة ب َت ٍ‬ ‫اسي ٍة َم ْبدُ ٍ‬ ‫اس َت َفا َد)‪ ،‬أو َم َص ِ‬ ‫ادر أل ْف َع ٍ‬ ‫ال مُ َ‬ ‫زائدة كام‬ ‫اء‬ ‫(اش َمأزَّ ‪ْ ،‬‬ ‫خ َّ‬ ‫او َر)‪.‬‬ ‫قرب إىل‬ ‫‪ .‬‬ ‫اخلامسيِ َأل ًفا ُقل َب ْت مهز ًة يف املصد ِر‪ ،‬كام يف ْ‬ ‫عال مبدو َء ٍة ب َت ٍ‬ ‫مصادر أل ْف ٍ‬ ‫اء َزائِدَ ٍة‪ ،‬وال‬ ‫‪َّ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫الف‬ ‫‪43‬‬ .‬‬ ‫وم َّط ِر َد ٌة‪َ ،‬‬ ‫والس ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫داس َّي ِة ِق َي ِ‬ ‫‪ .1‬تجَ ُّنب َ‬ ‫الكذب‪.4‬وبهِ َذا أ ْد ِر ُك َّ‬ ‫وأ هَّ َنا‬ ‫مصاد َر األفعال‬ ‫أن‬ ‫اس َّي ٌة ُ‬ ‫اخلامس َّي ِة ُّ‬ ‫خَ ْت َت ِل ُف باختِ ِ‬ ‫ِ‬ ‫أوزان َأ ْف َعالهِ َا‪.‫‪ .

5‬إذا َ‬ ‫املايض‬ ‫ائدةة‪ ،،‬جا َء‬ ‫اء َزائِدَد‬ ‫بتاء‬ ‫مبدُد‬ ‫اميس َم ْب‬ ‫اخلام‬ ‫كان‬ ‫اخلام ِ‬ ‫وزن ِ‬ ‫الفعل ِ‬ ‫ُ‬ ‫قبل ِ‬ ‫ضم َمماا َ‬ ‫اآلخر‪.‬‬ ‫اآلخ ِر‬ ‫مع َض ِّم‬ ‫َم َع‬ ‫‪44‬‬ .‬‬ ‫صادر‬ ‫‪َ .‬‬ ‫قلبلب ْت‬ ‫ا‪ُ ،‬قل َب‬ ‫ألففا‪،‬‬ ‫دايس ألِ ًف‬ ‫السدا‬ ‫الس‬ ‫اخل َام‬ ‫الفع ِل‬ ‫كانت‬ ‫‪ .2‬إ َذا َ‬ ‫املصدر‬ ‫زة َو ْص‬ ‫الس‬ ‫اخل‬ ‫الفع‬ ‫ل جاء‬ ‫صل‬ ‫مزة‬ ‫مببدُد‬ ‫السدايس‬ ‫اخلاميس‬ ‫الفعل‬ ‫ُ‬ ‫كان مايض ْ‬ ‫بدو ًءا ِ َهب ْ‬ ‫اميس أو ُّ‬ ‫دايس َم ْ‬ ‫ثه وز َي ِ‬ ‫ادة ٍ‬ ‫ألف قبل آخره‪.‫أســـتنتـج‬ ‫األفعال ُ‬ ‫داسيييةة يِق يِ‬ ‫والس يِ‬ ‫اخل َ‬ ‫يِ‬ ‫ياسيي ٌيةة‪.‬‬ ‫وزيادة‬ ‫الثِ ِه‬ ‫ثالِث‬ ‫كس َثال‬ ‫معع َك ْس‬ ‫عىل وزن املايض‪َ ،‬م َ‬ ‫الفعل ُ‬ ‫لبت مهز ًة يف املصدر‪.‬‬ ‫اآلخ ِر‬ ‫بدو ًءا ب َت ٍ‬ ‫املايض ُ‬ ‫املصدر عىل ِ‬ ‫ُ‬ ‫‪ .1‬م‬ ‫قياس‬ ‫والسداس‬ ‫مصادر‬ ‫ُ‬ ‫سيييةة ُ‬ ‫ياس َّ‬ ‫داس َّ‬ ‫اخلمم يِس َّ‬ ‫هبمم ِ‬ ‫ل ُ‬ ‫‪ .4‬إذا كا َن ْ‬ ‫ض عنها ٌ‬ ‫الس ِّ‬ ‫وع ِّ‬ ‫عني ْ‬ ‫ل ُّ‬ ‫ِ‬ ‫اآلخر‪.3‬إذا كا َن ْ‬ ‫دا ِ‬ ‫ت ُ‬ ‫الم ْ‬ ‫اخلاميس أو ُّ‬ ‫وعوو َ‬ ‫الفع ِ‬ ‫تاء يف‬ ‫ذف ْت‬ ‫ا‪ُ ،‬حذ َف‬ ‫حذف‬ ‫ألفا‪،‬‬ ‫السدايس أل ًف‬ ‫دايس‬ ‫الفعل‬ ‫ني‬ ‫ت َع ْنيُُ‬ ‫كانت‬ ‫ذفت يف املصدر ُ‬ ‫‪ .

4‬االستِ َعا َذ ُة ُس َّن ٌة ع ْندَ ِق َرا َء ِة ُ‬ ‫ريم‪.3‬تسا َق َط ال َّث ْل ُج عىل املَن ِ‬ ‫َاط ِق ا ُمل ْر َت ِف َع ِة َت َسا ُق ًطا‪.‬‬ ‫بل ُض ُيوفيِ ْ‬ ‫‪ْ -1‬‬ ‫ال َ‬ ‫ان َم َر املَ َط ُر اهنِماَ ًرا‪.‬‬ ‫الق ْرآن َ‬ ‫‪ .‬‬ ‫دريب الثاين‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫األفعال اآل َت ِ‬ ‫ِ‬ ‫ية‪:‬‬ ‫مصادر‬ ‫ذكر‬ ‫َ‬ ‫أ ُ‬ ‫ار‪َ ،‬ت َك َّل َم‬ ‫اس َت َج َ‬ ‫اس َت َوى‪ْ ،‬‬ ‫فر‪ ،‬احمْ َ َّر‪ْ ،‬‬ ‫ان َْط َلقَ ‪َ ،‬ي ْس َتغْ ُ‬ ‫َار‪ْ ،‬‬ ‫اض َم َح ّل‬ ‫َت َف َ‬ ‫اس َتن َ‬ ‫اس َت َعدَّ ‪ْ ،‬‬ ‫اه َم‪ ،‬ا ْم َت َح َن‪ْ ،‬‬ ‫دريب الثالِ ُث‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫اخل ِ‬ ‫ِ‬ ‫املصادر ُ‬ ‫َ‬ ‫داسي ِة فيام َي ْأيت‪:‬‬ ‫أفعال‬ ‫َأ ْذ ُك ُر‬ ‫امسية ُّ‬ ‫والس َّ‬ ‫استرِ َْخاء‪ ،‬ا ْق ِش ْع َرار‬ ‫استِ َقا َلة‪ْ ،‬‬ ‫ان ِْد َفاع‪َ ،‬ت َف ُّهم‪ْ ،‬‬ ‫اختِ َبار‪ ،‬ا ِّد َعاء‪ْ ،‬اع ِو َجاج‬ ‫اوز‪ْ ،‬‬ ‫تجَ َ ُ‬ ‫‪45‬‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ .‫ـــــات‬ ‫ال َّتــــدْ ِري َب‬ ‫ُ‬ ‫األو ُل‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫دريب َّ‬ ‫أعينِّ ُ َم َص ِ‬ ‫األفعال ُ‬ ‫ِ‬ ‫داسية فيام َي ْأتيِ ‪:‬‬ ‫اد َر‬ ‫َ‬ ‫امسية ُّ‬ ‫والس َّ‬ ‫اخل َّ‬ ‫استِ ْق َبا ً‬ ‫أس َت ْق ُ‬ ‫حسنًا‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .5‬انتِ َق ُاء األصد َقاء‬ ‫ٌ‬ ‫ود‪.7‬اك َف َه َّر َ‬ ‫اجل ُّو ْاك ِف ْه َر ًارا َشديدً ا‪.2‬هْ َ‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ ‫‪َ .6‬ال َّتن َُّك ُر ل ْل َجميل ُج ُح ٌ‬ ‫‪ْ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫الك ِ‬ ‫واجب‪.

......6‬هْ َ‬ ‫ان َز َم ُجن ُ‬ ‫‪ ... ..‬شديدً ا‪....7‬تجَ َ ا َد َل َ‬ ‫اخل ْصماَ ِن ‪ .............‬‬ ‫‪َ ...1‬ممَّا َي ُ‬ ‫األمور‪ ،‬وال َّت ُ‬ ‫عيب املَ ْر َء‪ :‬ال َّت َع ُّج ُل يف ُ‬ ‫هاو ُن يف أ َد ِاء َ‬ ‫ْ‬ ‫بالر ْأي‪ ،‬وال َّتماَ ِدي يف ِ‬ ‫الباط ِل‪....................................................................................‬‬ ‫‪ْ -5‬‬ ‫ُود األعدَ ِاء ‪..............‬‬ ‫اس َت َت َّب‬ ‫ُ‬ ‫‪ْ -8‬‬ ‫الض ِح ِ‬ ‫ُ‬ ‫اإلنسان ِم َن َّ‬ ‫ك ‪..‬‬ ‫الناس‪ِ ،‬م َن ِّ‬ ‫ري َ‬ ‫كتاب ص ِّف ٌّي‬ ‫يِ ٌّ‬ ‫‪46‬‬ ..‫الرابع‬ ‫دريب‬ ‫ُ‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫مصدرا ُمن ِ‬ ‫ِ‬ ‫َاس ًبا‪:‬‬ ‫املكان اخلايل ّمما يأيت‬ ‫َأ َض ُع يف‬ ‫ً‬ ‫كتاب ص ِّف ٌّي‬ ‫يِ ٌّ‬ ‫اح َت َس َب ا ُمل ِ‬ ‫جاهدُ هللِ ‪.....‬‬ ‫‪ْ -1‬‬ ‫َ‬ ‫‪َ .....................3‬ما َأ ْحسن َأ ْن َت ْس َت ِق َ‬ ‫‪َ ............... ....................‬‬ ‫ُ‬ ‫يم‬ ‫الشابة عىل ا ُهلدَ ى ‪.......‬‬ ‫األمن يف ال َب َلد ‪.................‬‬ ‫‪َ .................‬‬ ‫َّ‬ ‫شاو ُر َم َع َ‬ ‫الع َو ِاقب‪....9‬ي ْس َت ْل ِقي‬ ‫دريب ِ‬ ‫س‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫اخلام ُ‬ ‫َ‬ ‫صدر ُك ِّل ِف ْع ٍل مَ َ‬ ‫كر ِف ْع َل ُه‪:‬‬ ‫ُأ َعينِّ ُ َم َ‬ ‫أو ُس ٍّ‬ ‫خ ٍّ‬ ‫ايس ْ‬ ‫دايس فيام َي ْأيت‪ ،‬وأ ْذ ُ‬ ‫الو ِ‬ ‫اج ِ‬ ‫واالستِ ْبدَ ُاد‬ ‫ب‪،‬‬ ‫‪ .......................‬‬ ‫اآلخ ِر َ‬ ‫‪ .........3‬االن ِْط َوا ُء عىل ال َّن ِ‬ ‫ات َغ ِ‬ ‫الم ْح ُمو َدة‪......2‬ت َقدَّ َم ا ُمل‬ ‫الع ُلوم ‪....4‬ت َت َل َّو ُن ِ‬ ‫احل ْر َب ُاء ‪.............‬‬ ‫اس َت ْكبرَ َ ا ُملن ُ‬ ‫َافق ‪..................................................................2‬ممَّا َي ِز ُ‬ ‫ين‪ ،‬وال َّت َف ُّك ُر فيِ َ‬ ‫االجتِ َه ُاد يف َ‬ ‫الع َم ِل‪ ،‬وال َّت ُ‬ ‫ين املَ ْر َء‪ْ :‬‬ ‫الص َف ِ‬ ‫فس‪ ،‬واال ْبتِ َع ُاد َع ْن خُ َما َل َط ِة ِ‬ ‫‪ .........................................................‬‬ ‫سلمون يف ُ‬ ‫َح َسنًا‪.......‬‬ ‫‪ ......................................................

‫َ‬ ‫ين وال َّت َع ُّل ُم من َ َجتا ِر ِهبِ ْم‪ ،‬ال ُي َعدُّ َن ْق ًصا‪.‬‬ ‫ار ٍة َ‬ ‫الع َال َو َما َ‬ ‫ري ْ‬ ‫ان َ‬ ‫فيها ِم ْن َح َض َ‬ ‫الكثِ َ‬ ‫َ‬ ‫الـم ْرء َم ْه َام كا َن ْت ُق ْد َر ُت ُه ْ‬ ‫أن َجيدَ‬ ‫ِ‬ ‫الالزم‬ ‫والـام َل‬ ‫الكايف‬ ‫الوقت‬ ‫َ‬ ‫استِ َط َ‬ ‫َ‬ ‫اع ِة َ‬ ‫س يف ْ‬ ‫َو َل ْي َ‬ ‫احل َي ِ‬ ‫وأرسا ِر َ‬ ‫ائق َ‬ ‫ارش عىل َح َق ِ‬ ‫اع َر ْغ َبتِ ِه‪َ ،‬و َ‬ ‫اة‪ْ ،‬‬ ‫لِالطالع ا ُمل َب ِ ِ‬ ‫اص ٍة يف َع ْ ِ‬ ‫الك ْون‬ ‫رص َنا‬ ‫وإش َب ِ‬ ‫بخ َّ‬ ‫َ‬ ‫القرا َء ِة َي ِص ُل إىل َحتقيق َ ْ‬ ‫ِ‬ ‫من‬ ‫ش ٍء ْ‬ ‫احلارض ا َّلذي َ َمت َّي َز ب َت َف ُّج ِر املَ ْعر َف ِة وا ِّت َساع ُ‬ ‫الع ُلو ِم‪ .‬‬ ‫استِ ْف َهام‪ ،‬ان ِْك َسار‪ ،‬ال َّتكا ُثر‪ ،‬ال َّتبا ِري‪ْ ،‬اهتِدَ اء‪ْ ،‬‬ ‫ال َّت َحدُّ ث‪ْ ،‬‬ ‫امن‬ ‫ال َّت‬ ‫دريب ال ّث ُ‬ ‫ُ‬ ‫رء َم ْع ُلو َماتِ ِه‪َ ،‬و َهبا‬ ‫وع ْن‬ ‫من َو َسائل املَ ْعر َف ِة‪َ ،‬‬ ‫َ‬ ‫الـم ُ‬ ‫طريقها َي ْك َت ُ‬ ‫القرا َء ُة وسي َل ٌة َح َّي ٌة ْ‬ ‫سب َ‬ ‫َ‬ ‫وع ٍ‬ ‫َي َت َع َّر ُف َ‬ ‫من ُبلدَ ِ‬ ‫ادات‪.‬‬ ‫(‪ )1‬ال َقاف َلة ‪ُ ،‬ذو ال َق ْعدة ‪1410‬هـ ص ‪( 42‬بِت ُّ‬ ‫‪47‬‬ .)1‬‬ ‫أهدَ اف‬ ‫أ ْبر ِز ْ‬ ‫َ‬ ‫املدرس ِة َغ ْر ُ‬ ‫أجيب َع َّام َي ْأيت‪:‬‬ ‫ص السابقَ ‪ُ ،‬ث َّم‬ ‫ُ‬ ‫( أ ) َأ ْقرأ ال َّن َّ‬ ‫َصرف)‪.‬‬ ‫ش لِ ِ‬ ‫هام يف َح َي ِ‬ ‫وكا َنت الك َتا َب ُة ِ‬ ‫َ‬ ‫والق َرا َء ُة َحدَ ًثا ُم ًّ‬ ‫لح َفاظ عىل ُت َراثِ ِه ْم؛ َولِ َذا َك َ‬ ‫اة ال َب َ ِ‬ ‫ان ِم ْن‬ ‫س ُح ِّب ِ‬ ‫الق َرا َء ِة َلدَ ى ُّ‬ ‫الطالب (‪.‬‬ ‫االستِ َعا َن ُة‬ ‫باآلخ ِر َ‬ ‫‪ْ -4‬‬ ‫السادس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫مج ٍل ُمفيدَ ٍة من َ‬ ‫َ‬ ‫أض ُع‬ ‫إنشائي‪:‬‬ ‫املصاد َر اآلتِ َي َة يف ُ َ‬ ‫اص ِط َبار‪ ،‬ال َّت َه ُّور‬ ‫استِ َخ َ‬ ‫ارة‪ْ ،‬اكتِ َشاف‪ْ ،‬‬ ‫االستِ ْق َالل‪ ،‬ان ِْق َضاء‪ ،‬االنتِ َظام‪ْ ،‬‬ ‫ْ‬ ‫السابع‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫املصاد ِر اآلتِ َي ِة‪:‬‬ ‫األفعال املاض َي َة وا ُمل َضا ِر َع َة ِم َن‬ ‫أذكر‬ ‫ُ‬ ‫استِ َها َنة‪.‬وبِ َ‬ ‫َذ َ‬ ‫لك‪.

‬‬ ‫اسي ٍة ُ‬ ‫مُخ َّ‬ ‫‪48‬‬ .2‬ثالث َة‬ ‫مصاد َر َّ‬ ‫ِ‬ ‫لو َن َة‪.‬‬ ‫( و ) ُأع ِر ُب‬ ‫الكلامت ا ُمل َّ‬ ‫( ز ) ُأ َع ِّل ُل لمَ ا َيأيت ‪:‬‬ ‫السطر‪.‫‪َ .‬‬ ‫مهزة‬ ‫اسع‬ ‫ال َّت‬ ‫دريب ال َّت ُ‬ ‫ُ‬ ‫مصاد َر َ‬ ‫ِ‬ ‫أل ٍ‬ ‫ختار ُه‪ ،‬مع مراعاة ْ‬ ‫فعال‬ ‫اشتِماَ لِ ِه عىل‬ ‫أس ُط ٍر َع ْن موضو ٍع َأ ُ‬ ‫َأك ُت ُب سبع َة ْ‬ ‫وسدَ ٍ‬ ‫اسية‪.‬‬ ‫اف َ‬ ‫املدر َس ِة َغ ْر ُ‬ ‫س ُح ِّب َ‬ ‫َك ْي َ‬ ‫ف َي َت َح َّقق ذلِك؟‬ ‫ذك ُر أفعالهَ َا ِ‬ ‫مصادر مُ َ‬ ‫رجها‪ُ ،‬ث َّم َأ ُ‬ ‫املاضية‪.‬‬ ‫َي ْك َت ُ‬ ‫أستخرج ما َيأيت‪:‬‬ ‫(هـ)‬ ‫ُ‬ ‫‪َ .‬‬ ‫في‬ ‫اع َّيني خُ ْم ِتل ِ‬ ‫ِ‬ ‫ثالثي ٍة‪ُ ،‬ث َّم َأ ِز هُ َنا‪.1‬كتا َبة همَ ْ َز ِة (املَ ْرء) َعلىَ َّ‬ ‫ف ِ‬ ‫‪َ .3‬م ْن َأ ْهدَ ِ‬ ‫الب َّ‬ ‫القرا َء ِة َلدَ ى ُّ‬ ‫الط ِ‬ ‫بات‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫ف َت ُق ُ‬ ‫ار ِة مقام ُد َو ِل َ‬ ‫القرا َء ُة م َق َام ز َي َ‬ ‫والطالِ ِ‬ ‫‪ِ .1‬أ ُ‬ ‫ذك ُر ً‬ ‫القرا َءة‪.1‬مصدَ رين ُر َب ِ‬ ‫ِ‬ ‫الوزن‪ُ ،‬ث َّم َأ ِز هُ ُنام‪.‬‬ ‫النص ثال َث ُة‬ ‫(ب) يف ِّ‬ ‫اسي ٍة‪َ ،‬أس َت ْخ ُ‬ ‫َ‬ ‫خ َّ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫عليه ِم ْن َتغْ يِ ٍ‬ ‫ري؟‬ ‫أي‬ ‫تطاعة) ِم ْن ِّ‬ ‫(اس َ‬ ‫(جـ) ْ‬ ‫املصاد ِر؟ و َما َذا َطرأ ْ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫املصاد ِر ِه َي ‪:‬‬ ‫من َأ ِّي‬ ‫ادر‬ ‫األفعال اآلت َي ِة‪ُ ،‬ث َّم ُأ َو ِّض ُح ْ‬ ‫ذكر َم َص َ‬ ‫(د)أ ُ‬ ‫سب ‪َ ،‬ك َ‬ ‫ان ‪ ،‬تمَ َ َّي َز ‪َ ،‬ي َت َع َّرف‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫بعضا ِم ْن َف َوائِد َ‬ ‫وم ِ‬ ‫‪َ .2‬أ َو ِّض ُح َك ْي َ‬ ‫الع مَال‪.2‬ح ْذ ِ‬ ‫وصل ِم ْن (لِ ِّ‬ ‫ٍ‬ ‫الطالع)‪.

‫ـم َؤ َّول‬ ‫‪ .‬و َل ْوال َّ‬ ‫هم‬ ‫أن‬ ‫اش‬ ‫ُ‬ ‫واجبِ ْ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫الواج َب في أموالِ ِه ْم َما‬ ‫األغنياء‬ ‫الع َمل‪ .4‬ا ْل َ‬ ‫ـم ْص َد ُر ا ْل ُ‬ ‫والع َل ِن عندما ُيؤَ ُّد َ‬ ‫ون أعما َل ُه ْم‪،‬‬ ‫َل ْو أدرك‬ ‫السر َ‬ ‫ُ‬ ‫الناس َواج َب ُه ْم َورا َق ُبوا ال َّلـ َه في ِّ‬ ‫َل َس ِعدَ ِ‬ ‫الناس على ْ‬ ‫أن يد َف ُعوا َّ‬ ‫الشر‪ ،‬وأن‬ ‫تعاو َن‬ ‫ت‬ ‫ُ‬ ‫المجتمعات أ َّي َما َس َعا َد ٍة‪ .3‬ما ُ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫الناس؟‬ ‫حياة‬ ‫إدراك‬ ‫قيمة‬ ‫اإليضـــــــاح‬ ‫٭‬ ‫‪َ .‬‬ ‫عاون‬ ‫الناس عىل أن ُ‬ ‫ُ‬ ‫العامل َي َتهاونون يف ِ‬ ‫َ‬ ‫أداء ِ‬ ‫‪َ .‬‬ ‫تسمى‬ ‫مصادر َصحي ًة‪ ،‬ألنه ُ ِّ‬ ‫َ‬ ‫داسية‪ ،‬وهي َّ‬ ‫ُّ‬ ‫والس َّ‬ ‫ِ‬ ‫(‪ُ )1‬ي َم َّهدُ لِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫لمختلف أوزانِها‪.2‬ل ْوال َّ‬ ‫واجبِ ِه ْم‪.1‬ل ْو َت َ‬ ‫يدفعوا َّ‬ ‫الش‪.‬‬ ‫فقير وال ِم‬ ‫ٌ‬ ‫كان ُهناك ٌ‬ ‫أسئلــــــــــة‬ ‫ِ‬ ‫الواجب؟‬ ‫أثر ُمراق َب ِة اهللِ يف أداء‬ ‫‪ .1‬عر ْف ُت يف الدروس الثال َثة الساب َق ِة‬ ‫واخل َّ‬ ‫والر َّ‬ ‫األفعال الث َّ‬ ‫ُّالثي ِة ُّ‬ ‫ص َح بِ َل ْف ِظها‪.‬‬ ‫أن‬ ‫ِ‬ ‫باعي ِة ُ‬ ‫ِ‬ ‫امسي ِة‬ ‫مصاد َر‬ ‫‪ .‬‬ ‫الـمصاد ِر ‪،‬‬ ‫بمراجعة‬ ‫لدرس‬ ‫وطلب التمثيلِ ُ‬ ‫‪49‬‬ .‬و َل ْو َّأدى‬ ‫اجوا إلى ُم َرا َق َب ٍة ِم ْن‬ ‫َل َما اح َت ُ‬ ‫ُ‬ ‫صاحب َ‬ ‫َ‬ ‫سكين‪.2‬ما‬ ‫ُ‬ ‫الواجب يف ِ‬ ‫ِ‬ ‫‪ .‬و َل ْو َ‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫ون في أ َد ِاء ِ‬ ‫َي ْن ُص ُروا الحقَّ ‪َ ،‬ل َع َ‬ ‫العمال َي َت َهاو ُن َ‬ ‫الناس َ‬ ‫عيش ًة َهانئ ًة‪ .1‬ما ُ‬ ‫ِ‬ ‫أموال األغنياء؟‬ ‫الواجب يف‬ ‫‪ .

..‬‬ ‫ريه ِم َن‬ ‫املصدر‬ ‫به‪ .‬‬ ‫او ُن‬ ‫ال تهَ َ َ‬ ‫أن يسب َق ُه َ‬ ‫الحظت َّ‬ ‫أن ُك َّل مصد ٍر ُمؤَ َّو ٍل ال ُبدَّ ْ‬ ‫املضارع‪،‬‬ ‫(أ ْن) الناص َب ُة لِ ْل ِف ْع ِل‬ ‫‪-3‬‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫َأ ْو َ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫اهلمزة الناص َب ُة ل ْل ُمبتدأ‪َّ ،‬‬ ‫وأن هذه‬ ‫املفتوحة‬ ‫(أ َّن)‬ ‫احلروف ُت َس َّمى ُحرو ًفا‬ ‫مصدري ًة ْ‬ ‫رصيح يحَ ُ ُّل محَ َ َّل َها‪...4‬ت ْع َر ُب‬ ‫ُ‬ ‫املصاد ُر ا ُمل َّ‬ ‫ْ‬ ‫ِ‬ ‫ب أو َج ٍّر‪َ ،‬ح ْس َب ِ‬ ‫ِ‬ ‫أو َّ‬ ‫أو َن ْص ٍ‬ ‫واسمها َ‬ ‫اجلملة‪،‬‬ ‫موق ِعه يف‬ ‫(أن‬ ‫وخبرَ ِ َها) يف محَ ِّل َر ْف ٍع ْ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫املؤو ُل يف ِ‬ ‫األول يف ِّ‬ ‫اجلر (عىل)‪ ،‬ويف املثال الثاين‬ ‫جر‬ ‫املثال‬ ‫ُ‬ ‫فاملصدر َّ‬ ‫بحرف ِّ‬ ‫حمل ٍّ‬ ‫َ‬ ‫يف ِّ‬ ‫الصدق مفيدٌ ) يف ِّ‬ ‫(علمت َّ‬ ‫ٍ‬ ‫أن‬ ‫رفع مبتدأ‪ ،‬ويف قول‪:‬‬ ‫نصب مفعول‬ ‫حمل‬ ‫ُ‬ ‫حمل ٍ‬ ‫ِ‬ ‫الرصيح ُي ْع َر ُب َح ْس َب َم ِ‬ ‫وق ِعه يف اجلملة كغ ِ‬ ‫األسامء‪.‬وعبار ُة َّ‬ ‫ونة من‬ ‫(أن‬ ‫العامل َي َت َه َ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫واسمها وخ ِ‬ ‫اون)‪َ ،‬ف َل ْو قلنا‪:‬‬ ‫(أ َّن‬ ‫رب َها)‪ ،‬وقد َنا َب ْت َمن َ‬ ‫َاب املصد ِر الرصيح (تهَ َ ُ‬ ‫( َل ْو َ‬ ‫ِ‬ ‫العامل‪َ )..‬ل َص َّح املعنى‪....‫ِ‬ ‫العبار ِ‬ ‫ٍ‬ ‫حروف‬ ‫األمثلة الساب َق ِة َفوجدتهُ ا ُم َر َّك َب ًة ِم ْن‬ ‫لون َة يف‬ ‫الحظت‬ ‫‪-2‬‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫ات ا ُمل َّ‬ ‫ٍ‬ ‫ِ‬ ‫(أن َي ْد َف ُعوا) يف ِ‬ ‫األول ُم َّ‬ ‫من ْ‬ ‫وكلامت‪َ ،‬فعبار ُة ْ‬ ‫املثال‬ ‫والفع ِل‬ ‫(أن) املصدر َّي ِة‬ ‫رك ٌبة ْ‬ ‫ْ‬ ‫الناس‬ ‫او َن‬ ‫بعدَ ها‪َ ،‬ف ُهماَ قائامن َم َق َام املصد ِر الرصيح ( َد ْفع)‪َ ،‬ف َل ْو ُقلنا‪َ (:‬ل ْو َت َع َ‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫او ُنون) ُم َك ٌ‬ ‫عىل َد ْف ِع ِّ‬ ‫الرش ‪َ ).‬‬ ‫(أي تفسريها) وما بعدها بمصد ٍر‬ ‫ٍ‬ ‫لتأ ِو ِيلها ْ‬ ‫ِ‬ ‫ال‪ ،‬ثم ُي ُ‬ ‫ؤو َل ُة إعرا ًبا ُم َف َّص ً‬ ‫واملصدر ا ُملؤَ َّو ُل ِم ْن ْ‬ ‫والفعل)‪،‬‬ ‫(أن‬ ‫قال‪:‬‬ ‫‪ُ .‬وكذا‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫‪50‬‬ .‬ل َص َّح املعنى‪ .

‬‬ ‫فظ‬ ‫املصدر‬ ‫‪-2‬‬ ‫الرصيح ‪ :‬ما ُ ِّ‬ ‫صَ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫من‬ ‫كب‬ ‫املؤو‬ ‫صدَد‬ ‫املص‬ ‫ن‪:‬‬ ‫ؤو ُل ‪ :‬ما ُر ِّك َ‬ ‫ب ِم ْ‬ ‫‪ .‬‬ ‫وخرب‬ ‫ا‪.51‬‬ .4‬ي ْيعع َ‬ ‫ـــــات‬ ‫ال َّتــــدْ يِري َب‬ ‫ُ‬ ‫األول‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫دريب َّ‬ ‫ِ‬ ‫اآلتية‪:‬‬ ‫مؤو َل في اآليات الكريمة‬ ‫المصدر‬ ‫ُأ َع ِّي ُن‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫الصريح وا ْل َّ‬ ‫قال تعاىل‪:‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫‪-4‬‬ ‫‪-5‬‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ ‫الفيل‪.‬‬ ‫القيامة‪.‫ِ‬ ‫ؤو ٌل‪.‬‬ ‫(أن)‬ ‫واسم َ‬ ‫اجل ِ‬ ‫وق ِ‬ ‫سب َم ِ‬ ‫من ُ‬ ‫اجلملة‪.‬‬ ‫‪51‬‬ ‫العنكبوت ‪.‬‬ ‫ومؤو‬ ‫نوعان‪:‬‬ ‫املصدر‬ ‫‪-1‬‬ ‫صيح‪ُ ،‬‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫وم َّ‬ ‫ح بِ ْبلل ِ‬ ‫فظه‪.‬‬ ‫العلق‪.3‬املَ ْ‬ ‫صد ُر ا ُمل َّ‬ ‫ ْ‬‫والفع ِ‬ ‫والفعل‬ ‫ل‪.‬‬ ‫املصدريةة‬ ‫(أن) املصدر َّي‬ ‫ْ‬ ‫ِ‬ ‫ أو َّ‬‫وخ َ ِ‬ ‫واسمهههاا َ‬ ‫رب َهها‪.‬‬ ‫لفظ‬ ‫صح‬ ‫ه‪.‬‬ ‫ملة‬ ‫عه ِم َن‬ ‫وقعع ِه‬ ‫موق‬ ‫حس َب‬ ‫ؤو ِل َح ْس‬ ‫املؤو‬ ‫من‬ ‫عرر ُب ُك ٌّل‬ ‫كل ِم َ‬ ‫ن املصد ِر الرصيح واملصدر ا ُمل َّ‬ ‫‪ُ .‬‬ ‫العاديات‪.

‫القيامة‪.129‬‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ ‫وع ُق ُ‬ ‫ـم أعـ ٌ‬ ‫ول‬ ‫ــراض لنا ُ‬ ‫ـسـ َلـ َ‬ ‫و َتـ ْ‬ ‫ـهــي الشهاد ُة يل َ‬ ‫بــأ ِّين َك ُ‬ ‫امل‬ ‫َفـ ْ َ‬ ‫النبي َ‬ ‫افع‬ ‫إ َذا ْل َي ُك ْن إال‬ ‫ون َش ُ‬ ‫ُّ‬ ‫ألن ُـــم َيــرجـ َ‬ ‫شفاع ًة‬ ‫منه‬ ‫‪ُ َّ .1‬‬ ‫‪-7‬‬ ‫‪-8‬‬ ‫دريب الثاين‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫مم ُر ِّك َب ِ‬ ‫اآلتية‪:‬‬ ‫ؤو َل ُة يف األبيات‬ ‫ت‬ ‫املصاد ُر ا ُمل َّ‬ ‫أ َو ِّض ُح َّ‬ ‫‪ُ َ .1‬ي ُ‬ ‫ون‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪-6‬‬ ‫اجلن ‪.‬‬ ‫ألز ُم‬ ‫‪َ -5‬‬ ‫الصدق ح َّتى َل ْو ُ‬ ‫‪َ .5‬و َما ِ‬ ‫لألض َي ِ‬ ‫اف ْ‬ ‫اخل ْص ُب ْ‬ ‫الق َرى‬ ‫الــكــر َام َق ُ‬ ‫َفـ ُ‬ ‫ـت هلــا َّ‬ ‫ليل‬ ‫إن‬ ‫ـقـ ْلـ ُ‬ ‫َ‬ ‫صيب‬ ‫ولك َّنام َو ْج ُــه الك ِر ِ‬ ‫يم َخ ُ‬ ‫ُ‬ ‫الثالث‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫أج ُ‬ ‫لز ُم‪:‬‬ ‫الم َل َّو َن َة فيما يأتي‬ ‫عل‬ ‫مصاد َر مؤَ َّو َل ًة مع تغيي ِر ما َي َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫المصادر الصريح َة ُ‬ ‫حب َت ُ‬ ‫العالِم‪.‬‬ ‫واض َع َ‬ ‫‪ُ .‬‬ ‫أقول ا ْل َخ َب َر بعد ال َّت ُّأك ِد ِم ْن َّ‬ ‫َ‬ ‫رأيت َض َر َر ُه‪.2‬ك ْت َم ُ‬ ‫السر أما َن ٌة‪.3‬‬ ‫ـون ُ‬ ‫َ‬ ‫ـري َنــا َأ َّنـــا َق ٌ‬ ‫ليل َعديدُ نا‬ ‫‪ُ .‬‬ ‫ان ِّ‬ ‫ائتم َ‬ ‫المس َتشا ِر‪.2‬وإ َذا‬ ‫سومنا‬ ‫علينَا َأ ْن ُت َ‬ ‫صاب ُج ُ‬ ‫من َناقصٍ‬ ‫أ َت ْت َك َم َذ َّمتي ْ‬ ‫األعراف ‪.‬‬ ‫‪َ .3‬أ َت َع َّو ُد َ‬ ‫ان ُ‬ ‫‪ُ -4‬‬ ‫صحتِ ِه‪.6‬أ َت ُ‬ ‫قرأ ال َق ِصيدَ ُة لِ ُم ْت َعتِها؟‬ ‫‪52‬‬ .1‬أ ُّ‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ ‫‪ِ .4‬تـ َ‬ ‫ـعـ ِّ ُ‬ ‫أن َي ْك ُث َر ِ‬ ‫‪َ .

........‬‬ ‫القرآن‬ ‫إلذاعة‬ ‫تستمع‬ ‫‪ .......‬‬ ‫‪-4‬‬ ‫ُ‬ ‫عرفت ‪ ...‬اخل َ‬ ‫رتاح بعدَ ‪َ ........‬أ َ‬ ‫‪ ..5‬ي ُّ‬ ‫‪ُ ..‬‬ ‫أن َأ ِ‬ ‫َ‬ ‫املعروف َ‬ ‫دون ْ‬ ‫‪ُ ...............................5‬يجَ ِ ُب ‪َ ..........‬‬ ‫‪ ....‬‬ ‫ـك ُم ْع ٌ‬ ‫رض َعن اهللِ‪.‫الرابع‬ ‫دريب‬ ‫ُ‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫الفراغ فيام يأيت بِ َأ َح ِد َ‬ ‫أ ْم ُ‬ ‫األ ْح ُر ِ‬ ‫َ‬ ‫ف املصدر َّية َّ‬ ‫(أن‪ْ ،‬‬ ‫أن)‪:‬‬ ‫أل‬ ‫كتاب ص ِّف ٌّي‬ ‫يِ ٌّ‬ ‫الر َ‬ ‫جال‪.............‬‬ ‫أن َأ ْف َع َل‬ ‫عليك بأال ُت ِ‬ ‫َ‬ ‫ساف َر‪.....‬‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫اخلامس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫َأ ْج ُ‬ ‫مصاد َر رصحي ًة مع تغي ِ‬ ‫يلز ُم‪:‬‬ ‫املصادر ا ُملؤَ َّو َل َة فيام يأيت‬ ‫عل‬ ‫ري ما َ‬ ‫َ‬ ‫أن ُ‬ ‫‪ُ ....‬أ َصليِّ َ الصالة يف وقتها‪..‬‬ ‫ناعات‬ ‫الص‬ ‫ض ِّ‬ ‫‪َ ....3‬فا َتنِي ‪َ .3‬أريدُ ْ‬ ‫نتظ َر َج َزا ًء‪................‬أ َ‬ ‫رب خُ ْم َت َل ٌق‪.............‬‬ ‫أقسمت‬ ‫‪-4‬‬ ‫ُ‬ ‫أن تحَ ْ َ‬ ‫َ‬ ‫رسين ْ‬ ‫الكريم‪..............‬‬ ‫القرآن‬ ‫فظ‬ ‫َ‬ ‫‪َ ...............2‬ت َع َّل ْم ُت َّ‬ ‫الظ َف َر يأيت َم َع الص ِ‬ ‫رب‪..................‬‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫زور َمع ِر َ‬ ‫الوطنية‪..‬ذ َاك ْر ُت‪....7‬عائشة حتب ‪...1‬أ ِح ُّب ْ‬ ‫احا و َم َسا ًء‪.........6‬ي ْع ِجبني أ َّن ِ‬ ‫ك ُم َت َف ِّو ٌقة‪....‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫ُ‬ ‫أيقنت ‪ ......‬‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫الكريم‪......6‬يجَ ِ ُب ‪ُ ........‬‬ ‫‪53‬‬ ‫كتاب ص ِّف ٌّي‬ ‫يِ ٌّ‬ ...2‬ال ُأجالِ ُس َك لِـ ‪َ ......................‬‬ ‫أذك َر اهلل َص َب ً‬ ‫أن َّ‬ ‫‪َ .......‬الشدائِدَ َتصن َُع ِّ‬ ‫‪ ..

1‬ما َم ْو ُ‬ ‫ِ‬ ‫قف الكاتِ ِ‬ ‫املكتوب إليه؟‬ ‫ب من‬ ‫‪ .‬‬ ‫(‪ْ )3‬‬ ‫طالم َك ‪ْ :‬‬ .‬فال َع َج َب ْ‬ ‫وسو َء َما آ َث ْر َت‪.‬‬ ‫ثالث‬ ‫‪-3‬‬ ‫رج من ِّ‬ ‫أستخ ُ‬ ‫ِ‬ ‫(ب) َأ ْ‬ ‫الرسالة ما يأيت‪:‬‬ ‫رج من‬ ‫ستخ ُ‬ ‫اسي ِ‬ ‫فع َل ْ ِ‬ ‫‪َ .3‬م ْصدَ َر ْي ِن َص َحي ْ ِ‬ ‫الوزْ ِن‪.3/163‬‬ ‫(‪ )2‬ال َج َر َم ‪َ :‬ح ًّقا‪.4‬أربع َة‬ ‫َ‬ ‫ألفعال َّ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫اآلتية‪:‬‬ ‫األفعال‬ ‫مصادر‬ ‫ذكر‬ ‫َ‬ ‫(جـ) أ ُ‬ ‫(‪ )1‬يتيمة الدهر ‪ ،‬للثعالبي ‪.2‬ما ا َهل ُ‬ ‫الرسا َلة؟‬ ‫دف ِمن ِّ‬ ‫ٍ‬ ‫النص َ‬ ‫ْ‬ ‫كلامت ْ‬ ‫وأضدا َدها‪.‬‬ ‫‪54‬‬ ‫اص ِ‬ ‫استِئصالك‪.‫السادس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫العميد (‪)1‬‬ ‫يِ‬ ‫يِم ْن َرسائيِليِ ابن‬ ‫ابن العميد إلى ِ‬ ‫بين‬ ‫أحد‬ ‫رج ٌح َ‬ ‫َ‬ ‫كتب ُ‬ ‫الخارجين على الدَّ ْو َل ِة فقال‪ِ :‬ك َتابِي‪ ،‬وأ َنا ُم َت ِّ‬ ‫َ‬ ‫عليك‪ ،‬وإعراض َ‬ ‫َ‬ ‫ٍ‬ ‫يأس َ‬ ‫طمعٍ َ‬ ‫فيك‪َ ،‬و ٍ‬ ‫بسابِ ِق ُح ْر َم ٍة‪،‬‬ ‫وإقبال‬ ‫منك‪،‬‬ ‫َ‬ ‫عنك‪ ،‬فإ َّن َك ُت ْدلي َ‬ ‫ورعا َي ًة‪ ،‬و َي ْق َت ِضي ُمحا َف َظ ًة ِ‬ ‫َو َت ُم ُّت بِ َس ِ‬ ‫وعنَا َي ًة‪.‬‬ ‫واس ْ‬ ‫صر فيها ُق ْب َح ما َصن َْع َت ُ‬ ‫ْ‬ ‫أن َت ْن َتبِه انْت َباه ًة ُت ْب ُ‬ ‫َ ُ‬ ‫يب َع َّام َيأيت‪:‬‬ ‫الر َسال َة الساب َق َة‪ ،‬ثم ُأ ِج ُ‬ ‫( أ ) أ ْقرأ ِّ‬ ‫‪َ .1‬م ْصدَ َر ْي ِن َص َحي ْ ِ‬ ‫ني‪..‬‬ ‫ني ُ ْم َت ِل َفي َ‬ ‫ني لِ ْ‬ ‫ني ُر َب ّ‬ ‫ثالثي ٍة ِ‬ ‫ِ‬ ‫ٍ‬ ‫الوزن‪.‬‬ ‫متل َف ِة‬ ‫مصادر‬ ‫‪ .‬‬ ‫وجب َح ًّقا َ‬ ‫الف ِخ ْد َم ٍة‪ ،‬أ ْي َس ُر َه َما ُي ُ‬ ‫َ‬ ‫ال َج َر َم (‪ )2‬أ ِّني َو َق ْف ُت َب ْي َن َم ْي ٍل َ‬ ‫عليك‪ُ ،‬أ َقدِّ ُم ِر ْج ً‬ ‫ال لِصدِّ َك‪َ ،‬و ُأ ِّ‬ ‫ؤخ ُر‬ ‫إليك و َم ْي ٍل‬ ‫ياح َك‪َ ،‬‬ ‫مك (‪ )3‬واج ْت ِ‬ ‫وأ ْثنِي َثان َي ًة ِ‬ ‫ُأخرى َع ْن َق ْص ِد َك‪ ،‬وأ ْب ُس ُط يدً ا ِ‬ ‫ال َ‬ ‫ال ْص ِط َ‬ ‫الستبقائِ َك‬ ‫تص ِ‬ ‫الح َك‪ ..‬‬ ‫ني لِ ْ‬ ‫خ ّ‬ ‫اعي ْ ِ‬ ‫فع َل ْ ِ‬ ‫‪َ .‬‬ ‫ني لِ ْ‬ ‫ني ُسدَ ّ‬ ‫ني ُ َ‬ ‫اسي ْ ِ‬ ‫فع َل ْ ِ‬ ‫‪َ .2‬م ْصدَ َر ْي ِن َص َحي ْ ِ‬ ‫ني‪.

‬‬ ‫الضمة‬ ‫رفع ِه‬ ‫مرفوع‪،‬‬ ‫مضارع‬ ‫ِف ْع ٌل‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫وناصب‪.‬‬ ‫مفعول به للفعل َ‬ ‫وعالمة َن ِ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫(أح ِ‬ ‫الفتحة‬ ‫صبه‬ ‫منصوب‪،‬‬ ‫رتم)‬ ‫ٌ‬ ‫الظاهر ُة عىل آخره‪ ،‬وهو مضاف‪.‬‬ ‫جمرور‪،‬‬ ‫مضاف إليه‬ ‫وعالمة َج ِّر ِه ُ‬ ‫ٌ‬ ‫‪55‬‬ .‬‬ ‫مع ُت بِأ َّن َك ُم َس ِاف ٌر‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫الياء؛ أل َّنه مجع ُم َذ َّك ٍر َسا ٌل‪.‬‬ ‫‪َ .‬‬ ‫( د ) ُأع ِر ُب‬ ‫َ‬ ‫ات ُ‬ ‫الم َّ‬ ‫السابع‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫( أ ) َأ ْمث َل ٌة ُم ْع َر ٌبة ‪:‬‬ ‫أن َأح ِ‬ ‫‪ِ َ -1‬‬ ‫جي ُب ْ‬ ‫رت َم َر ْأ َي َ‬ ‫اآلخ ِرين‪.‫َصن َْع ُت ‪ ،‬آ َث ْر ُت ‪َ ،‬ي ْق َت ِض ‪ُ ،‬ت ْد ِيل ‪َ ،‬و َق ْف ُت‪.‬‬ ‫الكلم ِ‬ ‫لو َنة‪.‬‬ ‫و(أن) والفعل‬ ‫ضمري‬ ‫آخ ِره‪ ،‬والفاعل‬ ‫ٌ‬ ‫(احرت ُام) ُي ْع َر ُب َف ِ‬ ‫اع ً‬ ‫َِ‬ ‫ال لِ ْل ِف ْع ِل‬ ‫(أحرتم) يف تأويل مصد ٍر تقديره‪:‬‬ ‫َ‬ ‫أي‬ ‫َر َ‬ ‫َ‬ ‫اآلخ ِريــن‬ ‫َ‬ ‫(جي ُب)‪.2‬س ْ‬ ‫الكلمة‬ ‫جيــب‬ ‫ُ‬ ‫أن‬ ‫َأ ْح َتــ ِر َم‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫ِ‬ ‫وعالمة ِ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫الظاه َر ُة عىل آخ ِره‪.‬‬ ‫حرف مصد ِر ٌّي‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫منصوب بـ ْ‬ ‫وعالمة نصبه الفتحة الظاهر ُة‬ ‫(أن)‪،‬‬ ‫مضارع‬ ‫فعل‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫عىل ِ‬ ‫ٌ‬ ‫مسترت تقديره (أنا)‪ْ .

...‬‬ ‫‪56‬‬ ...‬‬ ‫ونجاح‬ ‫ُ‬ ‫ِّ‬ ‫جر‬ ‫حمل ٍّ‬ ‫‪..‬‬ ‫ني عىل‬ ‫ُ‬ ‫ِّ‬ ‫والتاء‪ :‬ضم ٌري م َّتصل َم ْب ٌّ‬ ‫ٍ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫حرف َج ٍّر‪َّ ،‬‬ ‫توكيد و َن ْص ٍ‬ ‫والكاف‪ :‬ضم ٌري‬ ‫ب‪،‬‬ ‫حرف‬ ‫أن‪:‬‬ ‫الباء‪:‬‬ ‫ُ‬ ‫اسم َّ‬ ‫الفتح يف َحم َِّل َن ْص ٍ‬ ‫(أن)‪.......1‬‬ ‫الكلمة‬ ‫رسين‬ ‫َ َّ‬ ‫رس‪ٌ :‬‬ ‫فعل‬ ‫َ َّ‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫‪......‬‬ ‫ُ‬ ‫والياء‪:‬‬ ‫والنون‪َ :‬ح ْر ٌف لِ ْل ِو َقا َي ِة‪،‬‬ ‫ني عىل الفتح‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫َم ْب ٌّ‬ ‫ِ‬ ‫مبني َ‬ ‫ضم ٌري م َّت ٌ‬ ‫السكون يف َحم َِّل نص ٍ‬ ‫ُم َقدَّ ٌم‪..............‬‬ ‫والكاف‪ :‬ضم ٌري م ّت ٌ‬ ‫مبني عىل الفتح يف‬ ‫صل ٌّ‬ ‫‪....‬‬ ‫ب‬ ‫عىل‬ ‫صل ٌّ‬ ‫الضمة الظاهر ُة عىل ِ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫آخ ِره‪،‬‬ ‫وعالمة‬ ‫‪،‬‬ ‫جاح‬ ‫َن ُ‬ ‫‪.........‫الكلمة‬ ‫َس ِم ْع ُت‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫مع‪ِ :‬ف ْع ٌل ٍ‬ ‫ماض َم ْبنِ ٌّي عىل السكون التصاله بضمري رفع متحرك‪،‬‬ ‫َس َ‬ ‫الضم يف َحم َِّل َر ْف ٍع ِ‬ ‫فاع ٌل‪..................‬‬ ‫وخ َ ُرب َها َم ٌ‬ ‫صدر ُم َّ‬ ‫ْ‬ ‫ؤول يف حمل ٍّ‬ ‫ُم َس ِاف ٌر‬ ‫ُ‬ ‫أشارك يف اإلعراب‪:‬‬ ‫(ب)‬ ‫احك‪....‬‬ ‫َخ َ ُرب َّ‬ ‫وأن‬ ‫(أن)‬ ‫ٌ‬ ‫جر ِ‬ ‫واس ُم َها َ‬ ‫بالباء تقديره (بِس َفرك)‪..................‬‬ ‫احك‬ ‫َن َج ُ‬ ‫‪............................‬‬ ‫مبني عىل‬ ‫ِ‬ ‫ب ُ‬ ‫م َّتصل ٌّ‬ ‫بأ َّنك‬ ‫مرفوع‪ ،‬وعالم ُة رفعه الضم ُة الظاهر ُة عىل ِ‬ ‫آخ ِره‪َّ ............‬‬ ‫رسين َن َج ُ‬ ‫‪َّ َ .‬‬ ‫‪........‬‬ ‫‪....................

......‬‬ ‫‪...‬‬ ‫ُ‬ ‫وعالمة‬ ‫‪،‬‬ ‫عىل ِ‬ ‫آخ ِره‬ ‫‪................................‬‬ ‫الكلمة‬ ‫َأ ْن‬ ‫ُمتِ ِ‬ ‫يطي‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫‪......................‬‬ ‫َمن ََع ِم ْن ُظهو ِر َها‬ ‫‪.......‬‬ ‫‪.....‬‬ ‫‪..........................................................‬‬ ‫‪.................‬‬ ‫)‪............‬‬ ‫الضمة‬ ‫القيامة‪............‬‬ ‫ِف ٌ‬ ‫عل‬ ‫و َناصب‪..............................‬‬ ‫‪............‬‬ ‫املبتدأ‬ ‫الظاهر ُة عىل ِ‬ ‫آخ ِره‪...........................‬‬ ‫ِ‬ ‫امللون َة‪:‬‬ ‫عرب‬ ‫(جـ) ُأ ُ‬ ‫الكلامت َّ‬ ‫‪َ -1‬‬ ‫اللـه‬ ‫ـه تعاىل‪:‬‬ ‫قال ال َّل‬ ‫‪..............‬‬ ‫األ َذى‬ ‫‪...................................................2‬ق َ‬ ‫ال َّ‬ ‫اع ُر‪:‬‬ ‫الــش ُء َو َّىل َ‬ ‫ٌ‬ ‫قليل إ َذا َما ْ َّ‬ ‫وأ ْد َب َرا‬ ‫َأ َ ْل َت ْع َل َام َّ‬ ‫عها‬ ‫ـمالم َة َن ْف َ‬ ‫أن ا ْل َ‬ ‫الثامن‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫أخ ِر َر َس ِ‬ ‫ِ‬ ‫املصاد ِر‬ ‫َأك ُت ُب رسال ًة إىل أخي ُأ َعاتِ ُب ُه عىل َت ُّ‬ ‫ائل ِه‪ ،‬مع مراعاة تضمينها َعدَ ًدا ِم َن‬ ‫ـمؤَ َّو َل ِة‪.......‬‬ ‫الش ِ‬ ‫‪َ ...‬‬ ‫‪............................‬‬ ‫ُ‬ ‫؛ ألنه من‬ ‫حذف‬ ‫وعالمة‬ ‫‪،‬‬ ‫متصل يف حمل رفع فاعل‪َ ،‬‬ ‫ٌ‬ ‫و(أ ْن ُمتيطي)‬ ‫والياء ضمري‬ ‫‪.‫أن ُمتِ ِ‬ ‫‪ْ -2‬‬ ‫يطي األ َذى َصدَ َق ٌة‪.........‬‬ ‫الرص َحي ِة واملصاد ِر ا ْل ُ‬ ‫‪57‬‬ ..........‬‬ ‫‪..........‬‬ ‫‪ ،‬وتقديره (‬ ‫‪.....‬‬ ‫ٌ‬ ‫صدقة‬ ‫يف ِّ‬ ‫حمل َر ْفع‬ ‫مصدر‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫وعالمة نصبه‬ ‫منصوب‪،‬‬ ‫مفعول به‬ ‫ٌ‬ ‫‪..................

‬‬ ‫ْ‬ ‫‪58‬‬ .‬‬ ‫ان َْط َف َأ‪َ ،‬ت َّ‬ ‫اس َت ْد َعى‪ْ ،‬‬ ‫رد َد‪ْ ،‬‬ ‫دريب الثاين‬ ‫ال ّت‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫اآلتية‪ُ ،‬ثم أ ِز هُ َنا‪ُ ،‬‬ ‫ِ‬ ‫والسماَ ِع َّي‪:‬‬ ‫وأ َبينِّ ُ‬ ‫األفعال‬ ‫مصادر‬ ‫ذكر‬ ‫َ‬ ‫َّ‬ ‫ِ َّ‬ ‫أ ُ‬ ‫القيايس منها َّ‬ ‫��ار ْت‪ ،‬ان َْط َوى‪َ ،‬س ْل َس َل‪،‬‬ ‫َك َتب‪ ،‬جمَ َ َع‪َ ،‬أ َع َ‬ ‫اس َت ْن َه َ‬ ‫ض‪َ ،‬أ َبى‪َ ،‬ع ُظ َم‪َ ،‬أ ْس َل َم‪َ ،‬ت َصا َف َح‪.‫ِ‬ ‫املصاد ِر‬ ‫ات َعا َّم ٌة عىل‬ ‫َتدْ ِري َب ٌ‬ ‫َ‬ ‫ذكر َم َص ِ‬ ‫ِ‬ ‫األفعال اآلتِ َي ِة‪:‬‬ ‫اد َر‬ ‫أ ُ‬ ‫األو ُل‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫دريب َّ‬ ‫ِ‬ ‫ُّالثية‪:‬‬ ‫(أ)‬ ‫األفعال الث َّ‬ ‫نام‪َ ،‬مشى‪ ،‬و َق َ‬ ‫ف‪َ ،‬ر َغا‪،‬‬ ‫س‪َ ،‬ق َام‪َ ،‬‬ ‫َج َل َ‬ ‫َص َ‬ ‫��اغ‪َ ،‬م�� ِر َ‬ ‫��ع‪َ ،‬د َّب‪.‬‬ ‫س‪َ ،‬أ ْو َر َد‪َ ،‬أ ْسدَ ى‪َ ،‬ع َ‬ ‫َش َّذ َب‪ْ ،‬‬ ‫أس َم َع‪َ ،‬ن َّحى‪َ ،‬أرا َد‪َ ،‬ع ْس َع َ‬ ‫داسي ِ‬ ‫ِ‬ ‫األفع ِ‬ ‫ـة‪:‬‬ ‫ال‬ ‫(جـ) َ‬ ‫اخلامس َّي ِة ُّ‬ ‫والس َّ‬ ‫اس َت ْن َف َر‪ ،‬ان َْز َوى‪َ ،‬ت َل َّوى‪َ ،‬ت َسا َم َح‪ ،‬تهَ َ ا َدى‪.‬‬ ‫ض‪َ ،‬ح َّ‬ ‫��ن‪ ،‬جمَ َ َ‬ ‫ِ‬ ‫اعية‪:‬‬ ‫(ب)‬ ‫الر َب َّ‬ ‫األفعال ُّ‬ ‫ار َك‪.

1055‬‬ ‫الـم ْص ُ‬ ‫(‪َ )3‬‬ ‫‪59‬‬ .‫ُ‬ ‫الثالث‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫املصاد َر فيام َي ْأيت‪َ ،‬‬ ‫ِ‬ ‫وأ ْذ ُك ُر َن ْو َع َها ‪:‬‬ ‫ني‬ ‫ُأ َع ِّ ُ‬ ‫ال َ ْحي َيى ْب ُن ُم َع ٍ‬ ‫‪َ .1‬ق َ‬ ‫اذ‪:‬‬ ‫الغ َصص‪ ،‬وانْتِ َظ ُار ُ‬ ‫رب َ َجت ُّر ُع ُ‬ ‫الف َر ِ‬ ‫رب َت ُ‬ ‫كرب َع َىل ا ُمل َت َك ِّ ِ‬ ‫ص (‪.1054‬‬ ‫در السابِ ُق ‪ ،‬ص ‪.)1‬‬ ‫واض ٌع‪ّ .‬‬ ‫اغة‪ ،‬ان ِْقطاع‪ُ ،‬م َكا َل َ‬ ‫ـم َل َمة‪ْ ،‬‬ ‫ُمواء‪َ ،‬ل ْ‬ ‫اخلامس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫اع إ ْم َه ُ‬ ‫ِ‬ ‫ال‬ ‫اع كما َت َت َع َّل ُم ُح ْس َن ا ْل َكال ِم‪َ .3‬و َق َ‬ ‫املأ ُم ُ‬ ‫ون‪:‬‬ ‫االستِ ْح َق ِ‬ ‫رص (‪.‬‬ ‫الص ْ ُ‬ ‫ال َّت ُّ ُ‬ ‫‪َ .2‬و َ‬ ‫قيل‪:‬‬ ‫ني َّ‬ ‫اف‪َ ،‬وال ُب ْخ َل َوال إت َْر َ‬ ‫إرس َ‬ ‫الط َر ْ ِ‬ ‫َع َل ْي َك بِال َق ْص ِد َب ْ َ‬ ‫اف (‪.1055‬‬ ‫الـم ْص ُ‬ ‫(‪َ )2‬‬ ‫در السابِ ُق ‪ ،‬ص ‪.‬و ِم ْن‬ ‫حسن االستِ َم ِ‬ ‫َت َع َّل ْم ُح ْس َن االستِ َم ِ‬ ‫يثه‪َ ،‬وق َّل ُة ال َّت َل ُّف ِ‬ ‫اب‪ ،‬واإل ْق َب ُ‬ ‫الم َت َك ِّلم َح َّتى َي ْن ِ‬ ‫الج َو ِ‬ ‫بالو ْج ِه‪ ،‬وال َّن َظ ُر‬ ‫قض َي َح ِد ُ‬ ‫ت إلى َ‬ ‫ال َ‬ ‫ُ‬ ‫والو ْع ُي لِ َما يريدُ أن َي ُق َ‬ ‫ول‪.‬‬ ‫إلى الم َت َك ِّل ِم‪َ ،‬‬ ‫اب َو َث َم ُر األ ْل َب ِ‬ ‫(‪َ )1‬ز ْه ُر اآل َد ِ‬ ‫اب ‪ ،‬للحصري ‪ ،‬ص ‪.)3‬‬ ‫ري ِع ٌّي َو َح ٌ‬ ‫اق َم َل ٌق َو َه َذ ٌر‪ ،‬وال َّت ْقص ُ‬ ‫ال َّثن َُاء ْأك َث ُر ِم َن ْ‬ ‫الرابع‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫املصاد َر اآلتي َة‪ُ ،‬‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫األوزان‪:‬‬ ‫ني ِ َل جا َء ْت عىل هذه‬ ‫وأ َب ِّ ُ‬ ‫أ ِز ُن‬ ‫استِواء‪َ ،‬هدير‪ِ ،‬د َب َ‬ ‫ـمة‪َ ،‬ت ْقو َية‪َ ،‬ف َو َران‪ِ ،‬ج َهار‪.)2‬‬ ‫فني ‪ :‬ال َم ْن َع َوال ْ‬ ‫ال ْ‬ ‫‪ .

2‬م ً‬ ‫صدرا ُر ًّ‬ ‫اسيا‪َ ،‬وأ ِز ُنه‪.)1‬‬ ‫ْ‬ ‫( أ ) َأ ُ‬ ‫أجيب َع َّام َي ْأيت‪:‬‬ ‫اآلداب السابق َة‪ُ ،‬ث َّم‬ ‫قرأ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫َاء ِ‬ ‫هال ا ُملتك ِّلم يف أ ْثن ِ‬ ‫‪ِ .‬‬ ‫‪َ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫ذكر‬ ‫املصدر َّ‬ ‫الرص َ‬ ‫الع َب َ‬ ‫َ‬ ‫(د)أ ُ‬ ‫مصادر األفعال اآلتِ ِ‬ ‫ية‪:‬‬ ‫(هـ) َما‬ ‫ُ‬ ‫َت َع َّل ْم‪َ ،‬ي ْن َق ِض‪َ ُ ،‬ي ِّج ُن‪َ ،‬ي ْذ َه ُب‪ُ ،‬ي ْز ِري؟‬ ‫الـم َق َّفع ‪ ،‬ص ‪.2‬ما ْ َ‬ ‫كالم ِه؟‬ ‫اهلدَ ُف َ‬ ‫من ال َّنظر إىل ا ْل ُ‬ ‫استِ ْع َج ُ‬ ‫‪َ ِ .3‬م ً‬ ‫صدرا ُخ ًّ‬ ‫َ‬ ‫يح ِم َن ِ‬ ‫ارتني ا ُمل َل َّو َن َتني‪.1‬ثال َث َة‬ ‫َ‬ ‫مصادر ُث َّ‬ ‫باعيا‪َ ،‬وأ ِز ُنه‪.1‬لـ َام َذا َجي ُب إ ْم ُ‬ ‫كالم ِه؟‬ ‫َاء ِ‬ ‫ـمتك ِّلم يف أ ْثن ِ‬ ‫‪َ .119‬‬ ‫(‪ )1‬األدب الكبري ‪ ،‬البن ُ‬ ‫‪60‬‬ .‬‬ ‫(جـ) َأ ْ‬ ‫النص ما َي ْأيت‪:‬‬ ‫رج ِم َن ِّ‬ ‫ستخ ُ‬ ‫الثي ٍة‪َ ،‬وأ ِز ُن ا ْثن ْ ِ‬ ‫َني ِم ْنها‪.‬‬ ‫‪َ .‬‬ ‫‪-4‬أ ُ‬ ‫االستِ ِ‬ ‫عجم‪:‬‬ ‫(ب) ُأ َب ِّ ُ‬ ‫عانة با ُمل ِ‬ ‫ني َم ْعنَى َما َي ْأيت َ‬ ‫مع ْ‬ ‫ُ َي ِّج ُن‪ُ ،‬ي ْز ِري‪ُ ،‬ي ْف ِض‪.3‬ل َ‬ ‫ال ا ُمل َت َحدِّ ث َع ْي ًبا؟‬ ‫كان ْ‬ ‫َ‬ ‫ذكر آدا ًبا أخرى لالستامع‪.‫اب َما َي ْأيت بِ ِه‪ ،‬و َي ْذ َه ُب بِ َط ْع ِ‬ ‫مه‬ ‫واعلم ‪ِ -‬فيام ُت َك ِّل ُم به صاح َبك ‪َ -‬أ َّن ِممَّا ُ َي ِّج ُن َص َو َ‬ ‫ْ‬ ‫أن ُي ْف ِ َ‬ ‫الر ُج ِل َق ْب َل ْ‬ ‫ض‬ ‫َو َهب َجتِ ِه َو ُي ْز ِري بِ ِه يف َق ُبوله‪َ ،‬ع َج َل ُت َك بِ َذلِ َك‪َ ،‬و َق ْط ُع َك َحديِ َث َّ‬ ‫إلي َك بِ َذ ِ‬ ‫ات َن ْف ِس ِه (‪.

‫ِ‬
‫اهلمزة يف ِ‬
‫ِ‬
‫التعليل‪:‬‬
‫مع‬
‫نوع‬
‫( و ) ما ُ‬
‫أول ما ْيأيت‪َ ،‬‬

‫استامع‪ ،‬إقبال‪ ،‬اعلم‪ ،‬إليك؟‬
‫السادس‬
‫دريب‬
‫ال َّت‬
‫ُ‬
‫ُ‬

‫ِ‬
‫أذكر أفعالهَ َا‪:‬‬
‫أ ِز ُن‬
‫املصاد َر اآلت َية‪ُ ،‬ث َّم ُ‬
‫ِس َب َ‬
‫��وار‪ُ ،‬م َرا َفقة‪ِ ،‬خ َصام‪،‬‬
‫اكة‪ُ ،‬ث َغاء‪ُ ،‬ع ُبور‪ ،‬انْتِ َصار‪ُ ،‬خ َ‬
‫استِ ْعماَ ل‪ِ ،‬ش َفاء‪َ ،‬ر ْسم‪ ،‬إي��دَ اع‪ ،‬ال َّت َع ِ‬
‫ادي‪ ،‬تحَ ْ ِل َية‪ ،‬إشرْ َ اف‪.‬‬
‫ْ‬
‫السابع‬
‫دريب‬
‫ال ّت‬
‫ُ‬
‫ُ‬

‫ِ‬
‫ِ‬
‫مصاد َر رَ ِ‬
‫ص َحي ٍة فيماَ َي ْأيت‪:‬‬
‫أح ِّولهُ َا إىل‬
‫أعينِّ ُ‬
‫َ‬
‫ؤو َل َة‪ُ ،‬ث َّم َ‬
‫املصاد َر ا ُمل َّ‬
‫‪َ - 1‬أبهْ َ َجني َأ ْن َت َف َّو ْق ِ‬
‫ت‪.‬‬
‫ادم‪.‬‬
‫‪َ - 2‬ع َر ْف ُت أ َّن َك َق ٌ‬
‫ِ‬
‫‪َ - 3‬أ ْر ُجو ْ‬
‫املدرسي َة يف ِحينِ َها‪.‬‬
‫اجبات‬
‫الو‬
‫أن ُتؤ ِّد َي َ‬
‫َّ‬
‫أقر ُأ َدريس قبل ْ‬
‫املدرس ِة‪.‬‬
‫يت إىل‬
‫أن آ َ‬
‫َ‬
‫‪َ -4‬‬
‫س ضرَ ُ ور َّي ٌة لِل َّن َب ِ‬
‫‪َ - 5‬ث َب َت َّ‬
‫أن َّ‬
‫ات‪.‬‬
‫الش ْم َ‬
‫الش ِ‬
‫‪َ - 6‬ق َ‬
‫ال َّ‬
‫اع ُر‪:‬‬

‫ٌ‬
‫قليل َو َج ُار َنا‬
‫َو َم��ا ضرَ َّ ن��ا أ َّنا‬

‫ين َذلِ ُ‬
‫ْ‬
‫يل‬
‫َع ِز ٌيز‪َ ،‬و َج ُار‬
‫األكث ِر َ‬

‫َو َم ْن َذا ا َّل ِذي ُت ْر ىَض َس َجا َيا ُه ُك ُّل َها‬

‫ـمر َء ُن ْب ً‬
‫ال ْ‬
‫أن ُت َعدَّ َم َعايِ ُب ْه‬
‫َك َفى ا ْل َ‬

‫‪ - 7‬و َق َ‬
‫آخر ‪:‬‬
‫ال ُ‬

‫‪61‬‬

‫الثامن‬
‫دريب‬
‫ال ّت‬
‫ُ‬
‫ُ‬

‫الناس ال ُي ْص ِل ُحهم إال ذلك فقد جا َن َب‬
‫وظن أن‬
‫اإلساء َة باإلساءة‬
‫َّ‬
‫َم ْن َقا َبل َ‬
‫َ‬
‫ريا من‬
‫ور ِغ َب يف أن ُيثي َب ُه ال َّل ُ‬
‫َ‬
‫الصواب‪ ..‬ومن عفا َ‬
‫ـه كان ُمصي ًبا‪ .‬وقد يكون ا ْل َع ْف ُو خ ً‬

‫ِ‬
‫ِ‬
‫واملجازاة بِاملِث ِْل‪.‬‬
‫العقاب‬
‫َ‬
‫ار َة السابِ َق َة‪ُ ،‬ث َّم َأشرْ ُح َها بِ ُأسلويب‪.‬‬
‫قر ُأ الع َب َ‬
‫(أ)أ َ‬
‫(ب) َأ ْ‬
‫رج َما َيأيت‪:‬‬
‫ستخ ُ‬
‫الثيا‪.‬‬
‫‪َ - 1‬م ْص ً‬
‫درا ُث ًّ‬
‫ِ‬
‫الوزن‪ُ ،‬ث َّم أ ِز هُنا‪.‬‬
‫اعي ٍة خُ ْم َتل َف ِة‬
‫‪َ - 2‬ثال َثة‬
‫َ‬
‫مصادر ُر َب َّ‬
‫ؤو ً‬
‫ال‪.‬‬
‫‪َ - 3‬م ً‬
‫صدرا ُم َّ‬

‫ِ‬
‫ِ‬
‫األفعال اآلتية‪:‬‬
‫مصادر‬
‫أذكر‬
‫(جـ) ُ‬
‫َقا َب َل‪َ ،‬جا َن َب‪َ ،‬ظ َّن‪ُ ،‬ي ْص ِل ُح‪.‬‬
‫(إسا َءة)؟‬
‫صدر َ‬
‫( د ) مِ َل لحَ قت ال َّت ُاء املَ َ‬
‫ِ‬
‫الكلامت ا ُمل َل َّو َن َة‪.‬‬
‫رب‬
‫(هـ) ُأ ْع ُ‬
‫التاسع‬
‫دريب‬
‫ال َّت‬
‫ُ‬
‫ُ‬

‫أ َم ِّث ُل لمِ َا يأيت يف جمُ َ ل ُم ٍ‬
‫فيدة‪:‬‬
‫ثالثية سامعية خُم ِ‬
‫ٍ‬
‫ِ‬
‫الوزن‪.‬‬
‫تلفة‬
‫مصادر‬
‫‪َ - 1‬ثال َث ِة‬
‫َ‬
‫قياسي ٍة خُم ِ‬
‫ٍ‬
‫ِ‬
‫الوزن‪.‬‬
‫تلفة‬
‫ثالثية‬
‫مصادر‬
‫‪َ - 2‬ثال َث ِة‬
‫َ‬
‫َّ‬
‫وزن ِ‬
‫اعي عىل ِ‬
‫(ف َعال)‪.‬‬
‫‪ - 3‬مصد ٍر ُر َب ٍّ‬
‫اعي عىل ِ‬
‫وزن ( َف ْع َل َلة)‪.‬‬
‫‪ - 4‬مصد ٍر ُر َب ٍّ‬

‫‪62‬‬

‫ِ‬
‫ايس َم ْبدُ ٍ‬
‫لفعل ُ َ‬
‫ٍ‬
‫هبمزة َو ْص ٍل‪.‬‬
‫وء‬
‫‪ - 5‬مصد ٍر‬
‫خ ِ ٍّ‬
‫ِ‬
‫دايس َم ٍ‬
‫ٍ‬
‫هبمزة َو ْص ٍل‪.‬‬
‫بدوء‬
‫‪ - 6‬مصد ٍر‬
‫لفعل ُس ٍّ‬

‫مبدوء ٍ‬
‫ٍ‬
‫‪ - 7‬مصد ٍر لِ ٍ‬
‫بتاء َزائدَ ٍة‪.‬‬
‫ايس‬
‫فعل ُخ ٍّ‬
‫مج ٍل ُم ٍ‬
‫فيدة‪:‬‬
‫أ َم ِّث ُل ِملَا يأيت يف ُ َ‬

‫ُ‬
‫العارش‬
‫دريب‬
‫ال َّت‬
‫ُ‬

‫من ْ‬
‫فعل)‪.‬‬
‫‪َ - 1‬مصد ٍر ُمؤَ َّول ْ‬
‫(أن‪ ،‬وا ْل ْ‬
‫من َّ‬
‫واس ِم َها َو َخ َ ِ‬
‫رب َها)‪.‬‬
‫‪ - 2‬مصد ٍر ُمؤَ َّو ٍل ْ‬
‫(أن ْ‬

‫احلادي َع َ َ‬
‫رش‬
‫دريب‬
‫ال َّت‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫المأم ِ‬
‫الرشيدُ‬
‫الع ْه ِد َو َع َقدَ َل ُه ال َب ْي َع َة َن ِد َم على‬
‫األمين على‬
‫َ‬
‫ون في وال َي ِة َ‬
‫ُ‬
‫َل َّ‬
‫ـما َقدَّ َم َّ‬
‫ذلك‪ ،‬فقال‪:‬‬

‫َل َق ْد َب َ‬
‫ري َأ َّنني‬
‫الر ْأي يل َغ ْ َ‬
‫ان ْ‬
‫وج ُه َّ‬
‫َف َك ْي َ‬
‫ف ُي َر ُّد الدَّ ُّر يف َّ ْ‬
‫الض ِع َب ْعدَ َما‬
‫َأ َخ ُ‬
‫استِوائِ ِه‬
‫اف التِ َوا َء األمر َب ْعدَ ْ‬

‫ُغ ْلب ُت َع َىل األ ْمر ا َّلذي َك َ‬
‫أح َز َما‬
‫ان ْ‬
‫ـار َ ْن ًبا ُم َق َّس َام‬
‫ــو ِّز َع َح َّتى َصـ َ‬
‫ُت ُ‬
‫(‪)1‬‬
‫ض َ‬
‫احل ْب ُل ا َّلذي َك َ‬
‫أن ُي ْن َق َ‬
‫َو ْ‬
‫ان ُأ ْب ِر َما‬

‫األبيات ِقرا َء َة إ ْل َق ٍ‬
‫جيب َع َّام َي ْأيت ‪:‬‬
‫( أ ) َأ ْق َر ُأ‬
‫َ‬
‫اء‪ُ ،‬ث َّم ُأ ُ‬
‫الرشيدُ ؟‬
‫‪َ - 1‬ع َال َم َن ِد َم َّ‬

‫إن ُز َبيدَ َة َّأم َ‬
‫شيد يف ُم َبا َي َع ِة ا ْبنِ َها ِ‬
‫الر ِ‬
‫‪ُ - 2‬ي َق ُ‬
‫األم ِ‬
‫األم ِ‬
‫ني‬
‫ني َق ْد أ َّث َر ْت َع َىل َّ‬
‫ال ‪ْ َّ :‬‬
‫ِ‬
‫ري إىل َذلِ َك؟‬
‫الع ْه ِد‪َ ،‬ف َأ ُّي‬
‫بِ ِوال َية َ‬
‫األبيات ُي ِش ُ‬

‫(‪َ )1‬ز ْه ُر اآل َد ِ‬
‫اب ‪ ،‬ص ‪.581‬‬

‫‪63‬‬

3‬م ْصدَ َر ْي ِن َّ‬ ‫خ ِ‬ ‫مُ َ‬ ‫اس َّيينْ ‪.‬‬ ‫(هـ) ُأ ْع ِر ُب‬ ‫‪64‬‬ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫ان‪ُ ،‬ي ُّ‬ ‫ِ‬ ‫الكلامت ا ُمل َل َّو َن َة‪.‬‬ ‫ستخرج ِم َن األبيات َما َيأيت‪:‬‬ ‫(جـ) َأ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫الثية‪.‬‬ ‫ِ خُ ْم َت ِل َفينْ ‪.2‬م ْصدَ َر ْي ِن لِفع َلينْ‬ ‫مؤو َلينْ‬ ‫‪َ .‬‬ ‫‪َ .‫البيت الثَّاين‪.1‬ثال َث َة‬ ‫مصاد َر ُث َّ‬ ‫‪َ .4‬ما ُ‬ ‫(ب) أ َبينِّ ُ َم ْعنَى َما َيأيت‪:‬‬ ‫الدَّ ُّر‪ ،‬رَّ ْ‬ ‫الض ُع‪ُ ،‬أ ْب ِرم‪.‬‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫األفعال اآلت َي ِة‪:‬‬ ‫مصاد َر‬ ‫( د ) أذكر‬ ‫رد‪ُ ،‬ت ُو ِّز َع‪َ ،‬أ َخ ُ‬ ‫اف‪ُ ،‬ين َقص‪َ ،‬ك َ‬ ‫َب َ‬ ‫ان‪.3‬أشرْ َ ُح‬ ‫َ‬ ‫البيت َ‬ ‫ِ‬ ‫األ ِخير؟‬ ‫الح ْب ِل في‬ ‫الم َر ُاد بِ َ‬ ‫‪َ .

2‬ما موقف مدي ِر‬ ‫‪ .‬‬ ‫أن َ‬ ‫ُ َ‬ ‫الكتب‪ ،‬فال َت َه ْم ُت ما في َم ِ‬ ‫نذ ذلك ِ‬ ‫وم ُ‬ ‫ِ‬ ‫علي ْ‬ ‫كتبة‬ ‫الكثير من‬ ‫أقرأ‬ ‫الحين‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫أدركت أ َّن َّ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ومكتبة أبي‪.‬ثم سألنا‪:‬‬ ‫العالم‬ ‫الذي َص َّح َح ُه‬ ‫المسلم ُ‬ ‫ابن َ‬ ‫ات؟ فلم ُي ْ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫كيف َي ِ‬ ‫فأجاب زميلي عن السؤال إجاب ًة ُم ْض َط ِر َبة‪.1‬ملاذا َع َج َز‬ ‫ِ‬ ‫املدرسة؟‬ ‫‪ .‬‬ ‫المدرسة‬ ‫أسئلــــــة‬ ‫َ‬ ‫املتسابقون عن َح ِّل األسئلة؟‬ ‫‪ .3‬ماذا َ‬ ‫ِ‬ ‫النقص يف ِع ْل ِم ِه؟‬ ‫الطالب لتاليف‬ ‫فعل‬ ‫ُ‬ ‫‪65‬‬ .‬‬ ‫اخترع‬ ‫المسابقة َسألني‪َ :‬من‬ ‫َ‬ ‫وسأل ُ‬ ‫الهي َثم في مجال ال َب َصر َّي ِ‬ ‫جب‪ .‫األ ِ‬ ‫حل ِ‬ ‫املبنِي من َ‬ ‫سامء وا ُ‬ ‫روف‬ ‫ْ ُّ‬ ‫مسابقة َع َقدَ ت َْها َم ْد َر َستي‪َ َّ ،‬‬ ‫ٍ‬ ‫ِ‬ ‫ِّ‬ ‫ذكره َّ‬ ‫أن ُم َقدِّ َم‬ ‫الثالث في‬ ‫الصف‬ ‫اشتركت وأنا في‬ ‫ُ‬ ‫ومما أ ُ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫الم َقدِّ ُم زميلي‪ :‬ما‬ ‫جهاز الهاتِف؟ فلم ُأ ِح ْر َجوا ًبا‪.‬‬ ‫وس ِمع ُ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫أتعجزون عن ِ‬ ‫مثل‬ ‫المدرسة التي ُك َّنا فيها بذلك‪ ،‬فدعانا لِ ُمقا َب َلتِ ِه‪ ،‬وقال‪ :‬ما َهذا؟‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫القراءة قائ ً‬ ‫ال‪َ :‬م ْن يقرأ‬ ‫وحثَّنا على‬ ‫األسئلة؟! متى كان طال ُبنا بهذا‬ ‫هذه‬ ‫المستوى؟! َ‬ ‫َ‬ ‫َي ْس َت ْمتِ ْع و َيتع َّل ْم‪.‬‬ ‫الصوت؟‬ ‫نتق ُل‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫إجابة أحدَ َع َش َر ُسؤا ً‬ ‫َ‬ ‫وش َع ْرنا َ‬ ‫مدير‬ ‫بالخ َجل الشديد ‪ -‬بعد أن َع َج ْزنا عن‬ ‫ال‪َ .

‬‬ ‫ني‬ ‫ابن اهليثم؟‬ ‫ُ‬ ‫ما الذي َص َّححه ُ‬ ‫ِ‬ ‫املدرسة التي ُك َّنا فيها بذلك‪ .‫اإليضـــــــاح‬ ‫(أ)‬ ‫٭‬ ‫(جـ)‬ ‫(ب)‬ ‫ف؟ َم ْن ْ‬ ‫جهاز اهلاتِ ِ‬ ‫ِّ‬ ‫َ‬ ‫ستمتع و َيتع َّل ْم‪.‬‬ ‫يقرأ َي‬ ‫اخرتع‬ ‫الصف الثالث‪َ .‬‬ ‫والشرط‬ ‫مهد للدرس بتذكير الطالب والطالبات بأدوات االستفهام‬ ‫(٭) ُي َّ‬ ‫َّ‬ ‫‪66‬‬ .‬‬ ‫ُ‬ ‫(د)‬ ‫(هـ)‬ ‫(و)‬ ‫(ز)‬ ‫أن َ‬ ‫أن ع َّ‬ ‫ُم ْن ُذ ذلك احل ِ‬ ‫أدركت َّ‬ ‫يل ْ‬ ‫أقرأ‪.‬ما هذا؟ َأتعجزون عن ِ‬ ‫ِ‬ ‫األسئلة؟!‬ ‫هذه‬ ‫مدير‬ ‫َس َ‬ ‫مع ُ‬ ‫ش سؤا ً‬ ‫أحدَ َع َ َ‬ ‫ال‬ ‫َع َج ْزنا عن إجا َب ِة َ‬ ‫َ ْل ُ ِ‬ ‫جي ْب‪.‬‬ ‫ُث َّم سأ َلنا ا ُمل َقدِّ ُم‪.1‬د َر ْس ُت فيام سبق األسام َء املعر َبة التي ُتر َف ُع و ُت َ‬ ‫وجت ُّر‪َ ،‬‬ ‫ٍ‬ ‫َّ‬ ‫أن هناك أسام ًء َت ْل َز ُم حرك ًة واحدة فال َتتأ َّث ُر بام َي ُ‬ ‫أفعال أو‬ ‫دخ ُل عليها من‬ ‫ٍ‬ ‫تسمى َأ ْسام ًء َم ْبنِ َّي ًة‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫الصوت؟‬ ‫كيف َي ْن َت ِق ُل‬ ‫َع َقدَ ْهتا َم ْد َر َستي‪.‬‬ ‫فأجاب زمييل َع ِن‬ ‫َ‬ ‫نص ُب ُ َ‬ ‫وبقي ع َّ‬ ‫يل ْ‬ ‫أن َأ ْع ِر َف‬ ‫‪َ .‬م ِن‬ ‫أ َنا يف‬ ‫َ‬ ‫ْ‬ ‫َش َع ْرنا َ‬ ‫املسلم؟‬ ‫ما الذي َص َّححه العا ُل‬ ‫باخل َج ِل‪.2‬إذا َ‬ ‫الست من (أ) إىل (و)‬ ‫األمثلة‬ ‫جمموعات‬ ‫نة يف‬ ‫ِّ‬ ‫أجدها أسام ًء‪ ،‬فالتي يف (أ) ضامئر‪َ :‬‬ ‫(أنا‪َ ،‬نا‪َ ،‬ها‪ ،‬و َياء املتكلم)‪ُّ ،‬‬ ‫وكل الضامئ ِر‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫الـمبني ِة‪.‬‬ ‫حروف‪ .‬‬ ‫ِ‬ ‫السؤال‪.‬ولذا َّ‬ ‫ِ‬ ‫نظ ْر ُت إىل الكلامت ا ُمل َل َّو ِ‬ ‫ِ‬ ‫‪ .

.‬وهي‬ ‫مبنية عدا َ‬ ‫ِ‬ ‫أسامء االستفهام وأسامء الرشط ٌ‬ ‫َم ٌ‬ ‫أيضا‪ ،‬وكذا ُّ‬ ‫بنية ً‬ ‫(أ ّي)‪.‬‬ ‫كل‬ ‫َع ْن)‬ ‫حركة ِ‬ ‫ِ‬ ‫واحلرف ُي ْبن ِ‬ ‫َ‬ ‫ريا َّّ‬ ‫آخ ِرمها‪ :‬فمنها ما هو‬ ‫َيان عىل‬ ‫املبني‬ ‫أن‬ ‫‪ .‬وهي ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫مبنية‪ ،‬وكذا ُّ‬ ‫نية‪..‬‬ ‫ذان َ‬ ‫اإلشارة‪َ :‬‬ ‫إعر َ‬ ‫عر ُب َ‬ ‫وهاتان) فهي ُت َ‬ ‫العدَ َد ا ُمل َّ‬ ‫(أحدَ َع رَ َ‬ ‫‪ .4‬إذا‬ ‫ُ‬ ‫(د) وهي‪( :‬الذي‪ ،‬التي) َ‬ ‫ٍ‬ ‫َ‬ ‫(ذلك‪ ،‬هذا‪،‬‬ ‫إشارة يف جمموعة (هـ) وهي‪:‬‬ ‫وأسام َء‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫اإلشارة ٌ‬ ‫هذه) وهي ٌ‬ ‫مبنية ما عدَ ا‬ ‫وأسامء‬ ‫املوصولة‬ ‫األسامء‬ ‫مبنية‪ ،‬وكذا بقية‬ ‫ذان‪ ،‬وال ّل ِ‬ ‫األسام َء التي للمث َّنى‪ ،‬وهي االسامن املوصوالن‪( :‬ال َّل ِ‬ ‫تان) واسماَ‬ ‫(ه ِ‬ ‫اب ا ُمل َث َّنى‪.5‬إذا‬ ‫والعدَ ُد‬ ‫ُ‬ ‫رك َب‪َ :‬‬ ‫نظرت إىل جمموعة (و) أجد فيها َ‬ ‫ش)‪َ ،‬‬ ‫َّ‬ ‫فتح اجلزأين ما عدا (اثن َْي َع رَ َ‬ ‫ش) َّ‬ ‫إعراب‬ ‫عر ُب‬ ‫فإن ْ‬ ‫مبني عىل ِ‬ ‫َ‬ ‫صد َره ُي َ‬ ‫املرك ُب ٌّ‬ ‫الفتح وال َّ‬ ‫(ع رَ َ‬ ‫حمل له من اإلعراب‪ .7‬أالحظ أخ ً‬ ‫َ‬ ‫االسم َّ‬ ‫َ‬ ‫والذين‪ ،‬و ُث َّم)‪ ،‬ومنها ما‬ ‫وأين‪،‬‬ ‫وأنت‪،‬‬ ‫(ه َو‪،‬‬ ‫َ‬ ‫بني عىل الفتح نحو‪ُ :‬‬ ‫َ‬ ‫وكيف‪َ ،‬‬ ‫َم ٌّ‬ ‫‪67‬‬ .‬‬ ‫ِ‬ ‫أن الكلامت امللون َة‪ :‬مَ ْ‬ ‫تأملت املجموع َة األخري َة (ز) أجدُ َّ‬ ‫العطف‪،‬‬ ‫(ل‪ُ ،‬ث َّم‪َ ،‬فا َء‬ ‫‪ .‬‬ ‫كل‬ ‫ِ‬ ‫الحظت املجموعتني (د‪ ،‬هـ) َأجدُ‬ ‫الكلامت امللونة أسام ًء موصول ًة يف جمموعة‬ ‫‪ .6‬إذا‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫احلروف َم ْب ٌ‬ ‫حروف وليست أسام ًء‪ .3‬إذا‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫االستفهام يف (ب) وهي‪َ ( :‬م ْن‪َ ،‬ما‪َ ،‬ك ْيف) ودال ًة عىل الرشط يف (جـ)‪ .‬‬ ‫أكانت‬ ‫سواء‬ ‫مبنية‪،‬‬ ‫ْ‬ ‫ٌ‬ ‫َ‬ ‫إلخ) َأم َضامئر َم َّتصل ًة نحو‪( :‬نا‪ ،‬وتاء الفاعل‪ ،‬وواو اجلامعة) كام يف‪َ :‬ش َع ْر َنا‪،‬‬ ‫وع ُ‬ ‫وش َع ُروا‪َ ،‬‬ ‫وش َع ْرت‪َ ،‬‬ ‫َ‬ ‫ليك ْم‪.‬‬ ‫ولك‪َ ،‬‬ ‫املجموعتَينْ (ب‪ ،‬ج) َأجدُ الكلامت امللون َة َأسام ًء َدا َّل ًة عىل‬ ‫نظرت إىل‬ ‫‪ .‫ٌ‬ ‫ضامئر ُمنفصل ًة نحو‪( :‬أنا‪ ،‬ونحن‪ ،‬وأنت‪ ،‬وهو‪ ،‬وهم‪.‬وم ْث ُله (ا ْثنتا‬ ‫ش) ُيبنَى عىل‬ ‫وع ُج َزه َ‬ ‫ا ُمل َث َّنى‪َ ،‬‬ ‫ِ‬ ‫عرش َة)‪.

‬‬ ‫ه‪َ ،‬‬ ‫مبني عىل الكرس مثل َ‬ ‫ومنها ما هو ٌّ‬ ‫ِ‬ ‫الم ْب َّنية ما يأتي‪:‬‬ ‫‪ .1‬من‬ ‫األسماء َ‬ ‫أكانت متصل ًة أم منفصل ًة‪.‫(نحن‪ِ ،‬‬ ‫ِ‬ ‫بني عىل َّ‬ ‫بني‬ ‫وتاء‬ ‫الض ِّم كـ‬ ‫ُ‬ ‫الفاعل املتكلم‪ُ ،‬‬ ‫وم ْن ُذ)‪ ،‬ومنها ما هو َم ٌّ‬ ‫هو َم ٌّ‬ ‫وع ْن)‪،‬‬ ‫وه ْم‪ ،‬ووا ِو اجلامعة‪ ،‬وا َّلذي‪ ،‬و َم ْن‪َ ،‬و َما‪ ،‬ويف‪َ ،‬‬ ‫عىل السكون كـ (أنا‪ُ ،‬‬ ‫وه ِ‬ ‫(ه ِذ ِ‬ ‫ؤالء)‪.‬‬ ‫سواء‬ ‫الضامئر‪،‬‬ ‫(أ)‬ ‫ْ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫أسامء االستفهام‪ ،‬نحو‪َ :‬م ْن‪َ ،‬ما‪َ ،‬ك ْي َ‬ ‫ين‪َ ،‬ك ْم‪.‬‬ ‫(ب)‬ ‫ف‪َ ،‬م َتى‪َ ،‬أ َ‬ ‫ُ‬ ‫‪68‬‬ .

‬‬ ‫و(إن)‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫يظهر‬ ‫الضم أو الكس كام‬ ‫السكون أو الفتح أو‬ ‫احلرف عىل‬ ‫االسم أو‬ ‫‪ُ .‬‬ ‫و(إن) َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫الع ُط ِ‬ ‫ُ‬ ‫احلروف ك ُّلها ٌ‬ ‫وأ ِ‬ ‫ف‪َّ ،‬‬ ‫خواهتا‪،‬‬ ‫اجلر‪،‬‬ ‫مبنية نحو‪:‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫وحروف َ‬ ‫حروف ِّ‬ ‫ِ‬ ‫وح َ‬ ‫(ه ْل واهلمزة)‪،‬‬ ‫وحروف َن ْصب ا ُمل‬ ‫ريف االستفها ِم َ‬ ‫ضارع َو ْ‬ ‫ِ‬ ‫جز ِم ِه‪َ ،‬‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫الشطية‪.‬‬ ‫وهؤُ ِ‬ ‫وه ِ‬ ‫وه ِ‬ ‫(ه ِ‬ ‫اتان)‬ ‫ذان َ‬ ‫الء‪ ،‬ما عدا َ‬ ‫ذه‪َ ،‬‬ ‫سمء اإلشارة مثل‪َ :‬هذا‪َ ،‬‬ ‫(هـ) َأ ُ‬ ‫فإنام ُي ْع َر ِ‬ ‫بان إعراب املثنى‪.‬‬ ‫األعداد ا ُمل َّ‬ ‫ش وا ْثنَتي َع ْ َ‬ ‫عدا (ا ْثن َْي َع َ َ‬ ‫ركب ُة من (‪ )11‬إىل (‪ ،)19‬ما َ‬ ‫ش َة)‪.‫أســـتنتـج‬ ‫يِ‬ ‫ين‪.3‬يبنَى‬ ‫ِّ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫عىل آخ ِر ِه‪.‬‬ ‫أسمء‬ ‫(جـ)‬ ‫الرشط‪ ،‬نحو‪َ :‬م ْن‪َ ،‬ما‪َ ،‬م َتى‪َ ،‬أ َ‬ ‫ُ‬ ‫الال ِيت ما عدا (ال َّل ِ‬ ‫ذين‪َّ ،‬‬ ‫ذان‬ ‫(د)‬ ‫األسمء املوصولة مثل‪ :‬ا َّل ِذي‪ ،‬ا َّلتي‪ ،‬ا َّل َ‬ ‫ُ‬ ‫وال َّل ِ‬ ‫تان) فإنام ُي ْع َربان إعراب املثنى‪.‬‬ ‫(و)‬ ‫ُ‬ ‫َّ‬ ‫وع ُجزه ُيبنى عىل الفتح وال حمل له‬ ‫عرب‬ ‫إعراب املث َّنى‪َ ،‬‬ ‫َ‬ ‫فإن صدره ُي ُ‬ ‫من اإلعراب‪.‬‬ ‫‪69‬‬ .

........‬‬ ‫الش ُه ُب ‪.‬‬ ‫تلك‬ ‫اسم َك؟‬ ‫‪َ ....4‬م ْن َأ َ‬ ‫نت؟ ما ُ‬ ‫الصغْ رى‪.1‬ت ُ‬ ‫سق ُط ُّ‬ ‫السامء‪.‬‬ ‫‪70‬‬ ‫كتاب ص ِّف ٌّي‬ ‫يِ ٌّ‬ ...6‬ماذا تقرأ ِم َن َ‬ ‫رائد؟‬ ‫ُ‬ ‫الثالث‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫ِ‬ ‫املكان اخلايل ً‬ ‫بنيا مناس ًبا أو حر ًفا‪:‬‬ ‫َأ َض ُع يف‬ ‫اسام َم ًّ‬ ‫ِ‬ ‫‪َ ...3‬هذا ُ‬ ‫الشجرة‪....‬‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫نوع ِّ‬ ‫ملونة فيام يأيت‪:‬‬ ‫كلمة َم ْب َّني ٍة‬ ‫كل‬ ‫أ َب ِّ ُ‬ ‫ني َ‬ ‫‪-1‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫دريب الثاين‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ ‫الكوثر‪...........‬‬ ‫‪َ -5‬‬ ‫لس معه ُأختي ُّ‬ ‫لس أيب َجت ْ‬ ‫أين َجي ْ‬ ‫اجل ِ‬ ‫‪ ...‬‬ ‫احلجرات‪.......‬‬ ‫ِ‬ ‫الغ ْص ُن من َ‬ ‫‪ ....‫ـــــات‬ ‫ال َّتــــدْ يِري َب‬ ‫ُ‬ ‫األو ُل‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫دريب َّ‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫واحلروف ِممَّا َ ْل َي ِر ْد يف‬ ‫ستخرج منها األسام َء املبني َة‬ ‫السابقة ثم َأ‬ ‫القطعة‬ ‫ُأعيدُ قراءة‬ ‫ُ‬ ‫اإليضاح‪.

..............‬‬ ‫األول‬ ‫‪ ..................‬ألقى كلم َة َ‬ ‫احل ِ‬ ‫فل‪...‬‬ ‫ِ‬ ‫‪ِ -5‬‬ ‫الفائزات‪..........‬‬ ‫إن ُت ِّ‬ ‫اخلامس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ني األسام َء املبني َة فيام يأيت‪ُ ،‬‬ ‫االسم وعالم َة بِنَائِ ِه‪:‬‬ ‫نوع‬ ‫ُأ َع ِّ ُ‬ ‫وأ َم ِّي ُز َ‬ ‫ِ‬ ‫‪-1‬‬ ‫البلد‪..‬‬ ‫أح َّب َتنا َجي‬ ‫‪َ -4‬‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫امحوا‪..‬‬ ‫للطالبات‪.‬‬ ‫املسلم ‪َ ...............‬‬ ‫‪َ .............‬لِسانِه ‪َ .......‬‬ ................‬ال َّن َس ِ‬ ‫‪ْ -2‬‬ ‫ب‪........ .‬ي ِد ِه‪.............5‬ادخ ُلوا‬ ‫فاألول‪ ،‬وال َت َت َز َ ُ‬ ‫‪ْ -6‬‬ ‫قرصي يف َع َم ِل َك ُتالمي‪.‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫‪71‬‬ ‫املاعون‪......3‬عنوا ُنك‬ ‫ُّ‬ ‫‪ . :‬‬ ‫قالت املدير ُة‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫املسلمون ‪ ..‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫الربوج‪................‬‬ ‫الربيدي؟‬ ‫‪ ................4‬حممدٌ ‪ .3‬ل ْن َي ِف َّر ا ُملج ِر ُم من‬ ‫ليت ِ‬ ‫َ‬ ‫تمعون لن َْس َعدَ ب ُلقياهم‪........‬س ِل َم‬ ‫‪-6‬‬ ‫ُ‬ ‫كتاب ص ِّف ٌّي‬ ‫يِ ٌّ‬ ‫الرابع‬ ‫دريب‬ ‫ُ‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫َ‬ ‫نوعها‪ ،‬وعالم َة بِنائِها فيام يأيت‪:‬‬ ‫احلروف‪ُ ِّ ،‬‬ ‫ني‬ ‫أع ِّ ُ‬ ‫وأبني َ‬ ‫َ‬ ‫العرص‪.................‬‬ ‫ِ‬ ‫العقاب‪.....................‬‬ ‫الع ْل ِم ال ‪ .....‫الفخ ُر ‪ِ ........

‬‬ ‫َّ‬ ‫‪ .‫ُ‬ ‫رجال الغَ ِد‪.7‬يا‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫السادس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫املب َّني َة اآلتي َة يف مجل من عندي‪:‬‬ ‫ْ‬ ‫أج َع ُل األسام َء ْ‬ ‫ذين ‪َ -‬م ْن ‪َ -‬ه ِ‬ ‫ِ‬ ‫ذه ‪َ -‬ما ‪ُ -‬ه َّن ‪َ -‬ك ْم‪.4‬يا ُأم َة اإلسالمِ‪َ ،‬أ ِ‬ ‫نت التي َأفدي بِ ُروحي‪.‬‬ ‫‪72‬‬ .3‬‬ ‫الش ُ‬ ‫‪َ .‬‬ ‫مل تُو َّف ْق بعون ال َّل ِ‬ ‫‪ .‬‬ ‫الاليت َت ْس َتأه ْل َن‬ ‫‪ .‬‬ ‫َأ ْي َن ‪ِ -‬ه َي ‪-‬‬ ‫هؤالء ‪ -‬ا َّل َ‬ ‫السابع‬ ‫دريب‬ ‫ال ّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫مجل ُم ٍ‬ ‫َ‬ ‫احلروف اآلتي َة يف ٍ‬ ‫فيدة‪:‬‬ ‫َأ ْج َع ُل‬ ‫َع ْن ‪َ -‬و ‪ -‬إىل ‪َ -‬ل َع َّل ‪َ -‬ل ْن ‪ِ -‬م ْن ‪ُ -‬ث َّم ‪َ -‬أ ْن ‪َ -‬ك َأ َّن ‪َ -‬ع َىل‪.5‬هذه ِه ٌند‪ ،‬وهاتان زميلتاها‪.‬‬ ‫جت َّد يف َ‬ ‫الع ِ َ‬ ‫جمدات‪َ ،‬أن ُت َّن َّ‬ ‫النجاح‪.‬‬ ‫الثامن‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫اضع (‪)1‬‬ ‫َت َو ُ ٌ‬ ‫قال ر َج ُاء ب ُن َحيوةَ‪ :‬سمر ُت ليل ًة عند عمر ب ِن ِ‬ ‫نحن كذلك إذ انطفأ‬ ‫عبدالعزي ِز‪َ ،‬ف َب ْي َنا ُ‬ ‫َ‬ ‫َ ْ‬ ‫ْ َْ َ َ ْ‬ ‫املؤمنني‪َ ِ ،‬‬ ‫الم‪،‬‬ ‫عش‬ ‫ري‬ ‫اخلادم‪،‬‬ ‫ونام‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫املصباح الذي عندنا‪َ ،‬‬ ‫اح ونام الغُ ُ‬ ‫ُ‬ ‫فقلت‪ :‬يا أم َ‬ ‫املصب ُ‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫فلو ِ‬ ‫نت ِيل َأصلح ُت ُه‪َ .6‬متى َ ِ‬ ‫ـه‪.‬‬ ‫ستخد َم ضي َفه‪ .‬‬ ‫باب ُه ْم‬ ‫‪َّ .‬ثم َّ‬ ‫ِ‬ ‫حط‬ ‫الرجل أن َي‬ ‫فقال‪ :‬إنه ليس من ُمرو َء ِة‬ ‫أذ َ‬ ‫وأشْ َخص ال َفتِيلة (‪)1‬‬ ‫الزيت يف املصباحِ ‪َ ،‬‬ ‫وص َّب‬ ‫َ‬ ‫وقام هو َن ْف ُس ُه َ‬ ‫رداء ُه عن َم ْن ِك َب ْي ِه‪َ ،‬‬ ‫(‪ِ )1‬‬ ‫العقد الفريد ‪ِ ،‬‬ ‫البن عبد ر ِّبه ‪( 2/524 ،‬بترصف)‪.

‬‬ ‫ني‬ ‫متلفة‪ ،‬وأ َب ِّ ُ‬ ‫منفصلة‬ ‫ضامئر‬ ‫‪ .‬‬ ‫املصباح‪ُ ،‬ث َّم َر َج َع‬ ‫وأشعل‬ ‫َ‬ ‫وأخذ ِرداءه وقال‪ُ :‬ق ْم ُت وأنَا ُع َم ُر‪ْ َ ،‬‬ ‫( أ ) َأ ُ‬ ‫جيب عام يأيت‪:‬‬ ‫النص‪ ،‬ثم ُأ ُ‬ ‫قرأ َّ‬ ‫املصباح؟‬ ‫لح‬ ‫‪ .‬‬ ‫اسم‬ ‫‪َ -4‬‬ ‫حروف ُمتِ ِل ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫فة‪ُ ،‬‬ ‫ني ُّ‬ ‫‪ .‬‬ ‫ني‬ ‫متلفة‪ ،‬وأ َب ِّ ُ‬ ‫متصلة‬ ‫ضامئر‬ ‫‪ .‬‬ ‫الر ُج ِل أن َي ْس َت ْخ َ‬ ‫مر‪َ « :‬ل َ‬ ‫أذكر مجل ًة عىل ِغرار قول ُع َ‬ ‫(جـ) ُ‬ ‫يس من ُمرو َء ِة َّ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ستخدم‪َ ،‬ر َج َع؟‬ ‫أص َل َح‪َ ،‬ي‬ ‫مصدر‬ ‫( د ) ما‬ ‫األفعال اآلتيِة‪ :‬انطفأ‪ْ ،‬‬ ‫ُ‬ ‫ستخرج من النص‪:‬‬ ‫(هـ) َأ‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫يت‪.‬‬ ‫كل‬ ‫ني‬ ‫وأ َب ِّ ُ‬ ‫َ‬ ‫عالم ُب َ‬ ‫(‪ )1‬أشخص الفتيل َة ‪َ :‬ر َف َعها‪.‬‬ ‫‪73‬‬ .2‬ما الذي َتدُ ُّل عليه َّ‬ ‫‪ .2‬ثالث َة‬ ‫عالم ُبنِ ْ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫اسام موصو ً‬ ‫‪ً -3‬‬ ‫ال َم ْب ًّنيا‪.1‬ثالث َة‬ ‫عالم ُبنِ ْ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫يت‪.3‬ما معنَى ِ‬ ‫عمر؟‬ ‫عمر‪َ ،‬‬ ‫ور ْ‬ ‫قول َ‬ ‫جع ُت وأنا ُ‬ ‫عمر‪ُ :‬ق ْم ُت وأنا ُ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫االستِ َعا َن ِة باملعجم‪َ :‬س َم ْر ُت‪َ ،‬ع َ‬ ‫ستخرج معا َ‬ ‫ش‪،‬‬ ‫اآلتية َم َع‬ ‫الكلامت‬ ‫ين‬ ‫(ب) َأ‬ ‫ُ‬ ‫ْ‬ ‫َم ْن ِكب‪.‫ورجع ُت َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫وأنا ُع َم ُر‪.1‬ملاذا أراد‬ ‫ُ‬ ‫رجاء ْب ُن َح ْي َو َة أن ُي ْص َ‬ ‫َ‬ ‫القص ُة؟‬ ‫‪ .5‬خس َة‬ ‫واحد منها‪.‬‬ ‫ٍ‬ ‫إشارة ُمل َذ َّكر‪.‬‬ ‫دم َض ْي َف ُه»‪.

‬‬ ‫ِ‬ ‫واهلاء‪ :‬ضم ٌري م ّت ٌ‬ ‫مبني‬ ‫السكون‪،‬‬ ‫مبني عىل‬ ‫ُ‬ ‫ِم ْن‪ :‬حرف َج ٍّر ٌ‬ ‫صل ٌّ‬ ‫عىل السكون‪ ،‬يف ِّ‬ ‫جر بـ (من)‪.‫التاسع‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫(أ) ٌ‬ ‫أمثلة ُم ْع َر ٌبة‪:‬‬ ‫َ‬ ‫ـم ْصنَعِ ‪:‬‬ ‫(‪َ )1‬أ ْن ُت ْم َع‬ ‫املون يف ا ْل َ‬ ‫الكلمة‬ ‫َ‬ ‫نتم‬ ‫أ ْ‬ ‫َ‬ ‫املون‬ ‫َع‬ ‫يف‬ ‫ا ْل َم ْصن َِع‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫رفع ٌ‬ ‫مبني عىل السكون‪ ،‬يف ِّ‬ ‫ٌ‬ ‫مبتدأ‪.‬‬ ‫مرفوع‪،‬‬ ‫َخ ٌرب‬ ‫ٌ‬ ‫رفعه ُ‬ ‫الواو؛ ألنه ُ‬ ‫مبني عىل السكون‪.‬‬ ‫حرف جر ٌّ‬ ‫وعالمة جره الكس ُة الظاهر ُة عىل ِ‬ ‫ُ‬ ‫آخره‪.‬‬ ‫رفع‬ ‫اسم‬ ‫حمل ٍ‬ ‫ُ‬ ‫إشارة ٌّ‬ ‫ٌ‬ ‫ِ‬ ‫السكون‪ ،‬يف ِّ‬ ‫رفع خ ُرب املبتدأ‪.‬‬ ‫حمل ٍّ‬ ‫‪74‬‬ .‬‬ ‫مبني عىل‬ ‫اسم‬ ‫حمل ٍ‬ ‫ٌ‬ ‫موصول ٌّ‬ ‫الضمة الظاهر ُة عىل ِ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫آخره‪،‬‬ ‫وعالمة رفعه‬ ‫مرفوع‪،‬‬ ‫مضارع‬ ‫فعل‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫والفاعل ضم ٌري مسترت تقديره (نحن)‪.‬‬ ‫ضم ٌري‬ ‫حمل ٍ‬ ‫منفصل ٌّ‬ ‫وعالمة ِ‬ ‫ُ‬ ‫مجع مذك ٍر سا ٌل‪.‬‬ ‫جمرور بـ (يف)‪،‬‬ ‫اسم‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫(‪َ )2‬ه ِذه ا َّلتِي َن ُ‬ ‫خاف ِمنها‪:‬‬ ‫الكلمة‬ ‫َه ِذه‬ ‫ا ّلتي‬ ‫َن َخ ُ‬ ‫اف‬ ‫م ْن َها‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫ٌ‬ ‫ٍ‬ ‫مبني عىل الكس‪ ،‬يف ِّ‬ ‫مبتدأ‪.

..‬‬ ‫‪............................................‬‬ ‫‪......‬‬ ‫‪...‬‬ ‫‪...........‬‬ ‫مبني عىل‬ ‫ٌّ‬ ‫(‪َ )2‬يا إخو ُة‪ ،‬ما ُتريدُ َ‬ ‫ون؟‬ ‫الكلمة‬ ‫عىل‬ ‫‪.....‬‬ ‫‪ ،‬يف ِّ‬ ‫حمل‬ ‫عىل ِ‬ ‫آخره‪.................................................‬‬ ‫عىل السكون‪ ،‬يف ّ‬ ‫حمل‬ ‫‪...........................‬‬ ‫األفعال‬ ‫ِّ‬ ‫حمل‬ ‫ُ‬ ‫وعالمة رفــعــه‬ ‫مرفوع‪،‬‬ ‫ٌ‬ ‫‪.......‬‬ ‫‪.......‬‬ ‫َجا َّدة‬ ‫يف‬ ‫إخوة‬ ‫َما‬ ‫ُت ِر َ‬ ‫يدون‬ ‫‪......‬‬ ‫‪......‬‬ ‫ٌ‬ ‫مضاف‪،‬‬ ‫‪ ،‬وهو‬ ‫‪.................................................‬‬ ‫باإلضا َفة‪.....‬‬ ‫داء ٌّ‬ ‫الضم‪................................‬‬ ‫يف ِّ‬ ‫حمل‬ ‫‪،‬‬ ‫‪....................‬‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫حرف نِ ٍ‬ ‫ُ‬ ‫مبني عىل السكون‪.....................‬‬ ‫‪75‬‬ ‫‪.‬‬ ‫)‪ ،‬وعالم ُة جره‬ ‫بـ (‬ ‫اسم‬ ‫عمل‪ٌ :‬‬ ‫ٌ‬ ‫مبني عىل‬ ‫واليا ُء ضم ٌري‬ ‫متصل ٌّ‬ ‫‪.............‬‬ ‫عىل‬ ‫ألنه من‬ ‫‪.....‬‬ ‫مبني عىل‬ ‫ِّ‬ ‫منادى ٌّ‬ ‫اسم‬ ‫ُ‬ ‫ِف ٌ‬ ‫عل‬ ‫‪..........................‬‬ ‫‪ ،‬والواو ضم ٌري‬ ‫ٌ‬ ‫فاعل‪...............‬‬ ‫يف‬ ........‬‬ ‫َع َم ِيل‬ ‫َيا‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫‪.........................‫ُ‬ ‫يِ‬ ‫اإلعراب ‪:‬‬ ‫أشارك يف‬ ‫(ب)‬ ‫(‪َ )1‬أنا َجاد ٌة يف َع َميل‪:‬‬ ‫الكلمة‬ ‫أنا‬ ‫ضم ٌري‬ ‫ُ‬ ‫وعالمة رفعه‬ ‫‪،‬‬ ‫‪.................................‬‬ ‫‪........‬‬ ‫‪..........‬‬ ‫‪.....................................‬‬ ‫‪.‬‬ ‫ٌ‬ ‫مفعول به مقدم‪.............................................

‬‬ ‫(‪َ )1‬‬ ‫يفوز َ‬ ‫الك ُ‬ ‫(‪ )2‬ال ُ‬ ‫سول يف االختبا ِر‪.‬‬ ‫حتت ُك ِّل‬ ‫حرف ٍّ‬ ‫‪76‬‬ .‬‬ ‫(‪َ )3‬م ْن َصديق ُت ِ‬ ‫ك؟‬ ‫ُ‬ ‫العارش‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫أضع ًّ‬ ‫كتب سبع َة أسط ٍر يف موضو ٍع أختاره‪ ،‬ثم َ‬ ‫مبني َ‬ ‫وخ َّطينْ‬ ‫خطا حتت ُك ِّل ٍ‬ ‫َأ ُ‬ ‫اسم ٍّ‬ ‫ٍ‬ ‫مبني َي ِر ُد يف املوضوع‪.‫عرب ما يأيت‪:‬‬ ‫(جـ) ُأ ُ‬ ‫أنت ا َّلذي ُس ْم َع ُت ُه ِط ِّي ٌبة‪.

‬قال‬ ‫قديمة‪،‬‬ ‫الدرعية‬ ‫الـم َر ْي ُّ‬ ‫ٌ‬ ‫وأول من بناها هو د ْر ٌع ُ‬ ‫طالب ُ‬ ‫ِ‬ ‫مر ْت عليها؟‬ ‫اهلجري‪ .‬قال ُ‬ ‫ناصت دعو َة الشيخ ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫خافت‬ ‫حممد ْب ِن عبدالوهاب‬ ‫السعودية األوىل التي‬ ‫الدولة‬ ‫قامت‬ ‫ْ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫قائدا‬ ‫فطلبت من حممد عيل القضا َء عليها‪،‬‬ ‫أح َد أبنائِه ً‬ ‫فأرسل َ‬ ‫الدولة ُ‬ ‫العثامن َّي ُة منها‪َ ،‬‬ ‫ِ‬ ‫للحملة التي خر ِ‬ ‫أي أبنائِه؟ ُ‬ ‫وس ُ‬ ‫إبراهيم؟‬ ‫ون قا َد احلمل َة أم‬ ‫بت الدرعي َة‪ .‫سـلــوب االسـتـفـهـــا يِم‬ ‫ُأ‬ ‫ُ‬ ‫جلو ِ‬ ‫بص ِ‬ ‫ليل َخب ٍ‬ ‫ُ‬ ‫حبة َد ٍ‬ ‫الدليل‪:‬‬ ‫لة قال‬ ‫زُ رنا مدين َة ِّ‬ ‫الدرعي َة القديم َة ُ‬ ‫ري بآثا ِرها‪ْ ،‬‬ ‫وبع َد ا َ ْ‬ ‫ِ‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫قديمة؟ قال‪ :‬نعم‪،‬‬ ‫الطالب‪َ :‬م ْن َب َنى الدرعي َة؟ هل هي‬ ‫أحد‬ ‫َأع ْن َدكم‬ ‫أسئلة؟ فسأله ُ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫آخر‪َ :‬م َتى كان بِناؤُ ها؟‬ ‫دي‪ .‬قال طالب‪ُّ :‬‬ ‫أط ُ‬ ‫ُ‬ ‫َّ‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫كبرية حتى‬ ‫بقوات‬ ‫الدرعي َة‬ ‫خرهبا؟ قال‪:‬‬ ‫قال‬ ‫إبراهيم باشا‪ .‬قال‬ ‫التاسع‬ ‫القرن‬ ‫عامر ِهتا إىل‬ ‫يعود‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ِّ‬ ‫قال‪ُ :‬‬ ‫ٌ‬ ‫تاريخ َ‬ ‫طالب‪ :‬كم سن ًة َّ‬ ‫املهد ِ‬ ‫ايل ِ ِ ِ ٍ‬ ‫قصة هذه ا ُ‬ ‫ُ‬ ‫آخر‪ :‬ما ُ‬ ‫قال‪َ :‬ح َو َ ْ‬ ‫الدليل‪ :‬ملَّا‬ ‫مة؟ قال‬ ‫جلدران َّ‬ ‫خس مئة سنة‪ .128 .1/49‬‬ ‫)‬ ‫‪77‬‬ .)1‬‬ ‫رش َد‪ ،‬ومنهم من أخ َذ ً‬ ‫(‪ )1‬مستفاد من كتاب ‪ :‬تاريخ الدولة السعودية‪ ،‬ألمني سعيد ‪.‬قال طالب‪ :‬أين ذهب أه ُلها؟‬ ‫سقطت يف َيد ُق َّواته سن َة ‪1233‬هـ َّ‬ ‫ْ‬ ‫ِ‬ ‫قال‪ :‬منهم من ُقتِ َل‪ ،‬ومنهم من ُ ِّ‬ ‫أسريا (‪.‬قال َ‬ ‫حاص ّ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫آخ ُر‪ :‬كيف َّ‬ ‫وهدمها بعد ذلك‪ .

6‬كم سن ًة َّ‬ ‫‪َ .4‬ماذا َح َص َل‬ ‫اإليضـــــــاح‬ ‫٭‬ ‫(أ)‬ ‫ٌ‬ ‫قديمة؟‬ ‫هي‬ ‫‪َ .1‬ه ْل َ‬ ‫ٌ‬ ‫أسئلة؟‬ ‫‪ .1‬أين ُ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫بالقض ِ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫السعودية؟‬ ‫الدولة‬ ‫اء عىل‬ ‫العثامنية حممد عيل‬ ‫الدولة‬ ‫‪ .4‬أين َذ َه َب أه ُلها؟‬ ‫((٭) ُي َم َّهد للدرس بطلب جمل فيها استفهام‪.‬‬ ‫‪78‬‬ .2‬ما ُ‬ ‫مة؟‬ ‫خرهبا القائدُ ؟‬ ‫‪ .‫أسئلــــــــــة‬ ‫ُ‬ ‫الدرعية؟‬ ‫تقع‬ ‫‪ .3‬ملاذا َهدم قائدُ‬ ‫احلملة الدرعي َة؟‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫الدرعية بعدَ‬ ‫احلملة؟‬ ‫ألهل‬ ‫‪ .5‬كيف َّ‬ ‫أي َأ ْبن ِ‬ ‫َائه قاد احلمل َة؟‬ ‫‪ُّ .2‬ملاذا ك َّلفت‬ ‫ِ‬ ‫‪ .2‬أعند ُكم‬ ‫ُ‬ ‫إبراهيم؟‬ ‫أطوسون قا َد احلمل َة أم‬ ‫‪-3‬‬ ‫ُ‬ ‫(ب)‬ ‫‪َ .3‬م َتى كان بناؤها؟‬ ‫‪ .1‬م ْن َبنَى الدرعي َة؟‬ ‫دارن املهدَّ ِ‬ ‫قصة هذه ُ‬ ‫اجل ِ‬ ‫‪ .7‬‬ ‫مر ْت عليها؟‬ ‫‪ .

3‬ويف‬ ‫ِ‬ ‫الدرعي َة‪ ،‬ويف الثاين ُسئِ َل عن‬ ‫قصة َه ْد ِم األسوا ِر‪ ،‬ويف الثالث عن َزمن بناء‬ ‫تأملت ما يدل عليه ُّ‬ ‫الدرعية‪ .‬وهكذا‪ .‬‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫اإلثبات‪ ،‬و(نعم) يف‬ ‫املنفية فيكون جواهبا ( َبلىَ ) يف‬ ‫اجلمل‬ ‫تدخل عىل‬ ‫ثانيهام ‪ :‬هَّأنا‬ ‫النفي‪ ،‬كقولنا‪ :‬أليس ّ‬ ‫حار‪ ،‬أو‪:‬‬ ‫حارا؟ فاجلواب‪ :‬بىل‪،‬‬ ‫الطقس ٌّ‬ ‫س ًّ‬ ‫ُ‬ ‫الط ْق ُ‬ ‫ليس الطقس حارًّ ا‪.‬‬ ‫و(ك ْم) عن َ‬ ‫ٍ‬ ‫ِ‬ ‫‪-1‬‬ ‫للسائل‪.‬‬ ‫فالطالب سألوا‬ ‫َيدُ ُّل عىل استفها ٍم‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫‪ .2‬ففي جمموعة (أ) ثالثة أسئلة ُصدِّ ر ٌّ‬ ‫كل منها بـ (مهزة االستفهام) أو (هل)‪،‬‬ ‫ويـقتيض األول والثـاين مـنها إجـابـ ًة عـن مضمـون مجلـة السـؤال بـ (نعم)‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫قديمة‪.‬‬ ‫الدرعية‬ ‫أو (ال)‪ ،‬كقول الدليل‪ :‬نعم‪،‬‬ ‫وتزيد اهلمزة عىل (هل) يف شيئني‪:‬‬ ‫تعم ُل لل َّت ْعي ِ‬ ‫اجلواب بتعيني‬ ‫من (أ)‪ ،‬إ ْذ َي َتعينَّ ُ‬ ‫ُ‬ ‫ني كام يف املثال الثالث ْ‬ ‫أوهلام ‪ :‬أهنام ُت ْس َ‬ ‫ِ‬ ‫دون اإلجابة بـ (نعم) أو (ال)‪ ،‬و ُيشرتط ع ْندئِ ٍذ أن َي َ‬ ‫أحد الشخصني َ‬ ‫يل‬ ‫ُ‬ ‫املسؤول عنه اهلمز َة‪.‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫وجدت أن َّ‬ ‫كل مثال منها‬ ‫السابقة‬ ‫القطعة‬ ‫الحظت األمثل َة املستخلص َة من‬ ‫‪ .1‬إذا‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫الدليل واستفهموا منه عن ِعدَّ ِة أمور‪..‬‬ ‫نعم‪َ :‬‬ ‫ِ‬ ‫ٍ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫الدليل عن الذي َبنَى‬ ‫األول ُسئِ َل‬ ‫السؤال‬ ‫أسئلة‪ :‬ففي‬ ‫سبعة‬ ‫جمموعة (ب)‬ ‫‪ .‬‬ ‫بيشء مل يكن معلو ًما‬ ‫االستفهام ‪َ :‬ط َل ُب الع ْلم‬ ‫ُ‬ ‫‪79‬‬ .‬ولو‬ ‫كل اسم من أسامء االستفهام‬ ‫ُ‬ ‫لوجدت أن ( َم ْن) ُي َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫(أي اإلنسان)‪ ،‬و( َما) عن غري‬ ‫سأ ُل هبا عن‬ ‫العاقل‬ ‫ُ‬ ‫العاقل ْ‬ ‫(كاحليوان واألشياء)‪ ،‬و( َم َتى) عن الزمان‪ ،‬و(أ ْي َن) عن املكان‪َ ،‬‬ ‫و(ك ْي َف) عن‬ ‫العدَ ِد‪َ ،‬‬ ‫ِ‬ ‫احلال‪َ ،‬‬ ‫و(أ ّي) لتعي ِ‬ ‫ِ‬ ‫ني‬ ‫الشخص أو‬ ‫اليشء‪..

‬‬ ‫ال عن‬ ‫لسؤَؤ‬ ‫للس‬ ‫متى‬ ‫‪َ .‬‬ ‫حرفان‬ ‫‪ .‬‬ ‫منفي‬ ‫ا‪ ،‬إن كان‬ ‫نفيا‪،‬‬ ‫ا‪ ،‬أو (نعم) نف ًي‬ ‫نفي‬ ‫إثباتا‪،‬‬ ‫(بىل‬ ‫ىل) إثبا ًت‬ ‫السؤال ًّ‬ ‫ُ‬ ‫دئذ اهلمز َة‪.‫أســـتنتـج‬ ‫ِ‬ ‫ٌ‬ ‫وجمموعة من األسامء‪.2‬ما‬ ‫ما ‪ :‬لِ ُّ‬ ‫ِ‬ ‫لسؤ ِ‬ ‫الزمان‪.3‬م َت‬ ‫تى ‪ :‬لِ ُّ‬ ‫ِ‬ ‫لسؤ ِ‬ ‫املكان‪.1‬هل‬ ‫جي ُ‬ ‫‪ .‬‬ ‫ال عن‬ ‫لسؤَؤ‬ ‫للس‬ ‫‪َ .4‬أ ْي َن‬ ‫ين ‪ :‬لِ ُّ‬ ‫ِ‬ ‫لسؤ ِ‬ ‫كي َ‬ ‫احلال‪.‬‬ ‫بتا‪.‬‬ ‫ا‪.‬‬ ‫‪80‬‬ .7‬أ ّي ‪ :‬ل َت ْع‬ ‫الشء‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫وبـ ( َب َ‬ ‫منفيا‪.5‬ك ْي‬ ‫يف ‪ :‬لِ ُّ‬ ‫لسؤ ِ‬ ‫العدَ‬ ‫العدَ‬ ‫العدد ِد‪.6‬ك ْم‬ ‫ال عن َ‬ ‫كم ‪ :‬لِ ُّ‬ ‫شِ‬ ‫عيِ ِ‬ ‫ِ‬ ‫الشخص أو الش‬ ‫ني‬ ‫يني‬ ‫لتعي‬ ‫‪َ .‬‬ ‫اب‬ ‫مضمون‬ ‫سأ ُل هبا عن‬ ‫يسأ‬ ‫‪َ .‬‬ ‫العاقل‬ ‫ل‬ ‫لسؤَؤ‬ ‫للس‬ ‫‪َ .2‬لالستفها ِم‬ ‫حرر َففاا االستفهام مها‬ ‫مها‪:‬‬ ‫( أ ) َح ْ‬ ‫هل ‪ُ :‬ي َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫اجلملة‪ ،‬و ُ‬ ‫وجي‬ ‫جياب عنها بـ (نعم) أو (ال)‪.1‬م ْن‬ ‫العاق‬ ‫من ‪ :‬لِ ُّ‬ ‫ري ِ‬ ‫لسؤ ِ‬ ‫ال عن غ ِ‬ ‫العاقل‪.‬‬ ‫العاق ِل‬ ‫لسؤَؤ‬ ‫للس‬ ‫‪َ .‬‬ ‫دئِ ٍذ‬ ‫عندئ‬ ‫املسؤول عنه ع ْن‬ ‫(‪ )2‬يطلب هبا التعيني‪ .‬‬ ‫ال عن‬ ‫لسؤَؤ‬ ‫للس‬ ‫ف‬ ‫‪َ .‬وييل‬ ‫(ب) م‬ ‫أسم‬ ‫أسمء االستفهام‪ ،‬منها‪:‬‬ ‫ال عن ِ‬ ‫لسؤ ِ‬ ‫ل‪.2‬اهلمزة ‪ :‬هلا استعامالن‪:‬‬ ‫(‪ُ ))1‬ي َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫اجلملة‪ ،‬و ُ‬ ‫وجي‬ ‫جياب عنها‬ ‫اب‬ ‫مضمون‬ ‫سأ ُل هبا عن‬ ‫يسأ‬ ‫(‪1‬‬ ‫جي ُ‬ ‫ُ‬ ‫بـ (نعم) إثبا ًت‬ ‫ا‪ ،‬إن كان‬ ‫نفيا‪،‬‬ ‫إثباتاا أو (ال) نف ًي‬ ‫نفي‬ ‫السؤال ُم ْثْب ًتْبتبتا‪.‬‬ ‫لسؤَؤ‬ ‫للس‬ ‫‪َ .

‫ـــــات‬ ‫ال َّتــــدْ يِري َب‬ ‫ُ‬ ‫األو ُل‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫دريب َّ‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ ‫كل ِ‬ ‫ني َّ‬ ‫أداة استفها ٍم فيام يأيت‪:‬‬ ‫أع ِّ ُ‬ ‫َ‬ ‫عبدال َّل ِ‬ ‫‪ .255‬‬ ‫‪81‬‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ .8‬هل يف‬ ‫ُ‬ ‫أطول َ ْن ٍر يف العال؟‬ ‫‪ .)1‬‬ ‫ني َخ ْ ٌري؟ قال‪َ « :‬م ْن َس ِل َم‬ ‫‪َ .2‬أين َت َق ُع‬ ‫ُ‬ ‫ري؟‬ ‫‪ .1‬عن ِ‬ ‫ال َ‬ ‫ـه ْب ِن عم ٍرو َأ َّن رج ً‬ ‫النبي ‪َّ -‬‬ ‫صىل ال َّل ُـه عليه وسلم ‪َ -‬أ ُّي‬ ‫سأل َّ‬ ‫َ‬ ‫ا ُملسلم َ‬ ‫املسلمون من لسانِه و َي ِده»‪ .‬‬ ‫‪-5‬‬ ‫(‪ )1‬صحيح مسلم بشرح النووي ‪.‬‬ ‫البقرة ‪.5‬ما‬ ‫ِ‬ ‫البيوت َت ْس ُك َ‬ ‫نون؟‬ ‫أي‬ ‫‪َّ .‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫يوسف ‪.‬رواه مسلم (‪.11‬‬ ‫‪-4‬‬ ‫الرمحن‪.6‬كيف ُي ْس َت ْخ َر ُج الن ُ‬ ‫ِّفط؟‬ ‫َ‬ ‫ٌ‬ ‫أوراق؟‬ ‫جيبك‬ ‫‪ .2/10 ،‬‬ ‫املؤمنون‪.4‬كم يو ًما يف الشه ِر ال َق َم ِّ‬ ‫‪ .7‬‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫راسبة؟‬ ‫فاطمة ْأم‬ ‫أناجحة‬ ‫‪-9‬‬ ‫دريب الثاين‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ني دالل َته يف ٍّ‬ ‫اآلتية‪:‬‬ ‫كل من اآليات‬ ‫ني اسم االستفهام‪ ،‬ثم أ َب ِّ ُ‬ ‫أع ِّ ُ‬ ‫َ‬ ‫‪-1‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫القيامة‪.3‬م ْن أبوكام يا بِ ْن ِ‬ ‫تان؟‬ ‫الدمام؟‬ ‫‪ .

6‬عا ًما َم َّر عىل‬ ‫تأسيس رابِ َط ِة العالِ‬ ‫ِّ‬ ‫‪ .............. ........ ........ .........................3‬قاد املسلمنيَ يف‬ ‫ُ‬ ‫السارق؟‬ ‫‪ ...1‬هل‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫أليست الصال ُة واجب ًة؟‬ ‫‪-3‬‬ ‫‪ ....7‬ماذا َت ْع ِرفني عن ُ‬ ‫الق ِ‬ ‫يب؟‬ ‫طب اجلنو ِّ‬ ‫األحساء؟‬ ‫تقع‬ ‫ُ‬ ‫‪ .6‬أل ُت ْ َ‬ ‫‪ ...................................... ....4‬اخت َفى‬ ‫قون ُ‬ ‫‪ُ ......‬ت َّت ِع ُظ؟‬ ‫أحدٌ منكم يف السف ِر؟‬ ‫‪..2‬م ْن يف َ‬ ‫الغرفة؟‬ ‫تلك‬ ‫‪ .28‬‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ ‫ِ‬ ‫‪َ .....2‬‬ ‫يرغب َ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫معركة القادسية؟‬ ‫‪ ....7‬عنوان مراسلتك؟‬ ‫‪82‬‬ ............................................9‬أين ُ‬ ‫كتاب ص ِّف ٌّي‬ ‫الرابع‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫يِ ٌّ‬ ‫اسم استفهام مناس ًبا يف ِّ‬ ‫أضع َ‬ ‫كل فراغ مما يأيت‪َ ،‬م َع مراعاة التنويع‪:‬‬ ‫ُ‬ ‫حرف استفها ٍم أو َ‬ ‫‪ . ......5‬متى ُ‬ ‫االختبارات؟‬ ‫تبدأ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫احلقيبة؟‬ ‫س ِق‬ ‫‪ ......‬‬ ‫ُ‬ ‫الثالث‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫البقرة ‪.. .............8‬أال َت ْن ِوي زيار َة ِ‬ ‫ِ‬ ‫املريض؟‬ ‫زميل َك‬ ‫‪ 10‬أجديدٌ ِد َه ُ‬‫قديم؟‬ ‫ان الغرفة أم ٌ‬ ‫‪ ....5‬ت َصدِّ َ‬ ‫اخلرافات؟‬ ‫ِ‬ ‫اإلسالمي؟‬ ‫‪ ...................................1‬أيا َّ‬ ‫الالهي ‪َ .....‫‪-6‬‬ ‫‪-7‬‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫اآلتية‪:‬‬ ‫األسئلة‬ ‫جيب عن‬ ‫ُأ ُ‬ ‫األنبياء‪..................4‬كم ثاني ًة يف دقيقتني؟‬ ‫الدرس َس ْه ٌل؟‬ ‫‪ .......

....2‬خ َلقَ ال َّل ُ‬ ‫واألرض‪.................................................... ....................‬‬ ‫‪ْ -7‬‬ ‫املخلوقات ُت َس ِّب ُح بِ ِ‬ ‫حمد ال َّل ِ‬ ‫ِ‬ ‫‪ُّ .........................................‬‬ ‫‪-5‬‬ ‫لعبت ليلىَ بالدُّ َمى‪.........................‬‬ ‫‪...........................................................1‬يحُ رَ ُ‬ ‫يوم القيامة ُعرا ًة‪َ ..................................‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪-7‬‬ ‫تمع األخبا َر من املِذيا ِع أو التلفاز‪................1‬حان ُ‬ ‫مريض أو ُم َتماَ ِر ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫‪ ...‬‬ .................1 ...........‬‬ ‫ْض سلامن أو َي ُ‬ ‫ِ‬ ‫الرحيل؟ (مضمون اجلملة)‪...‬‬ ‫‪...‬‬ ‫ْش‬ ‫كيف يحُ رَ ُ‬ ‫الناس َ‬ ‫القيامة؟ (احلال)‪.........3‬ال َّن ِم ُر‬ ‫‪ .....2‬خالدٌ‬ ‫ض‪...................1‬هل حان ميعا ُد‬ ‫ريض خالدٌ أم ُم َتماَ ٌ‬ ‫‪ .........‬‬ ‫‪ ................................... .........8‬ل ْي ِ‬ ‫ست املذاكر ُة نافع ًة؟‬ ‫ِ‬ ‫أحب إليك؟‬ ‫‪..................‬‬ ‫‪..2 .....................................6 ..‬‬ ‫‪...9‬‬ ‫البالد ُّ‬ ‫اخلامس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫وأستخدم َح ْرفيَ االستفهام (هل أو اهلمزة)‪ ،‬ثم أ َبينِّ ُ‬ ‫اجلمل اآلتية أسئل ًة‪،‬‬ ‫َأ ْج َع ُل من‬ ‫ُ‬ ‫األو َلينْ ِ ‪:‬‬ ‫ِداللِة االستفها ِم عىل ِغ ِرا ِر املثالني َّ‬ ‫ميعاد الرحيل‪...............‬‬ ‫ٌ‬ ‫حيوان ُمفْترَ ِ ٌس‪............................‬‬ ‫‪83‬‬ ‫‪.........‬‬ ‫‪.........‬‬ ‫‪َ .............................‬‬ ‫السادس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫وغ لألجوبة اآلتية أسئل ًة مناسب ًة‪ ،‬وأستخدم يف َ‬ ‫َأ ُص ُ‬ ‫ذلك أسام َء االستفهام‪ ،‬ثم أبينِّ ُ‬ ‫دالل َة االستفها ِم عىل غرا ِر ما يف املثال األول‪:‬‬ ‫ِ‬ ‫‪ .2‬أ َم ٌ‬ ‫رض؟ (التعيني)‪..‫‪َ ..............‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫‪-4‬‬ ‫‪ .......8‬‬ ‫كل‬ ‫ـه‪..5‬ال ُيق َب ُل َ‬ ‫اخلبرَ ُ من غ ِ‬ ‫ري ث َق ٍة‪.........‬‬ ‫نس ُ‬ ‫‪ْ -6‬‬ ‫‪-8‬‬ ‫‪...........4‬يحَ رُ ُ‬ ‫غيب‪...............................‬‬ ‫الناس يو َم‬ ‫ُ‬ ‫ْش ُ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫الساموات‬ ‫ـه‬ ‫‪َ .

‫وض يف ا ُمل ْس َت ْن َق َع ِ‬
‫‪َ - 3‬ي ْك ُث ُر ال َب ُع ُ‬
‫ات‪.‬‬

‫‪-3‬‬

‫ُ‬
‫اخلمسة إخويت‪.‬‬
‫‪ - 5‬هؤالء‬

‫‪-5‬‬

‫‪ُ -4‬‬
‫يأكل األسدُ‬
‫اللحم‪.‬‬
‫َ‬

‫‪-4‬‬

‫ِ‬
‫الصيف‪.‬‬
‫الر َط ُب يف‬
‫‪َ - 6‬ي ْن َض ُج ُّ‬

‫‪-6‬‬

‫ٍ‬
‫ِ‬
‫مجاعات‪.‬‬
‫الوحش يف‬
‫مح ُر‬
‫ري ُ ُ‬
‫‪َ - 7‬تس ُ‬

‫‪-7‬‬

‫ِ‬
‫ُ‬
‫ُ‬
‫اململكة‪.‬‬
‫عاصمة‬
‫الرياض‬
‫‪-8‬‬

‫‪-8‬‬

‫‪........................................................................‬‬

‫‪........................................................................‬‬

‫‪........................................................................‬‬

‫‪........................................................................‬‬

‫‪........................................................................‬‬

‫‪........................................................................‬‬

‫السابع‬
‫دريب‬
‫ال َّت‬
‫ُ‬
‫ُ‬
‫ُ‬
‫ٌ‬
‫إسالمية‬
‫شمئل‬

‫َ‬
‫َ‬
‫فقلت‪ :‬يا‬
‫رسول ال َّلـه ﷺ‬
‫ـه عنه ‪ -‬قال‪ :‬أ َت ْي ُت‬
‫عن َع ْم ِرو ْب ِن َع َب َس َة ‪-‬‬
‫ُ‬
‫ريض ال َّل ُ‬

‫رسول ال َّل ِ‬
‫َ‬
‫ـه‪َ ،‬م ْن َ‬
‫اإلسالم؟ قال‪:‬‬
‫قلت‪ :‬ما‬
‫وع ْبدٌ ‪ُ .‬‬
‫معك عىل هذا األم ِر؟ قال‪ُ :‬ح ٌّر َ‬
‫ُ‬

‫ُ‬
‫ُ‬
‫قلت‪:‬‬
‫رب‬
‫قلت‪ :‬ما‬
‫يب الكال ِم‬
‫والسامحة‪ .‬قال‪ُ :‬‬
‫وإطعام الطعا ِم‪ُ .‬‬
‫ُ‬
‫ِط ُ‬
‫اإليامن؟ قال‪َّ :‬‬
‫الص ْ ُ‬

‫ِ‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫اإليامن‬
‫أي‬
‫أفضل؟ قال‪َ :‬م ْن َس ِل َم‬
‫أي اإلسال ِم‬
‫املسلمون من لسانِ ِه و َي ِد ِه‪ .‬قال‪ُ :‬‬
‫قلت‪ُّ :‬‬
‫ُّ‬

‫القن ِ‬
‫أفضل؟ قال‪ُ :‬‬
‫ُ‬
‫َأ ُ‬
‫طول ُ‬
‫ُوت‪ .‬قال‪:‬‬
‫أي الصالة‬
‫فضل؟ قال‪ُ :‬خ ُل ٌق َح َس ٌن‪ .‬قال‪ُ :‬‬
‫قلت‪ُّ :‬‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫اهلجرة َأ ُ‬
‫ُ‬
‫أي‬
‫أفضل؟‬
‫اجلهاد‬
‫فقلت‪َ :‬فأ ُّي‬
‫ُ‬
‫فضل؟ قال‪َ :‬أ ْن َ ْهت ُج َر ما َك ِر َه َر ُّب َك‪ .‬قال‪ُ :‬‬
‫قلت‪ُّ :‬‬

‫واد ُه ُ‬
‫الس ِ‬
‫ُ‬
‫ُ‬
‫جوف الليل‬
‫أفضل؟ قال‪:‬‬
‫اعات‬
‫وأه ِريقَ َد ُم ُه‪ .‬قال‪ُ :‬‬
‫قال‪َ :‬م ْن ُع ِقر َج ُ‬
‫قلت‪ُّ :‬‬
‫أي َّ‬
‫ِ‬
‫اآلخ ُر‪ .‬رواه أمحد (‪.)1‬‬
‫الـم ْسنَد ألمحدَ ْب ِن َح ْن َبلٍ ‪.4/583‬‬
‫(‪ُ )1‬‬

‫‪84‬‬

‫( أ ) َأ ُ‬
‫جيب عام يأيت‪:‬‬
‫قرأ احلديث‪ ،‬ثم ُأ ُ‬
‫ِ‬
‫‪َ - 1‬م ِن ُ‬
‫احلديث؟‬
‫الع ْبدُ املذكوران يف‬
‫احل ُّر و َمن َ‬
‫َ‬
‫ِ‬
‫َ‬
‫ذكر َ‬
‫احلديث‪.‬‬
‫شامئل جاءت يف‬
‫ثالث‬
‫‪-2‬أ ُ‬
‫ِ‬
‫‪ - 3‬ما معنى ِ‬
‫الرسول ﷺ‪«ُ :‬أ ْه ِريقَ َد ُم ُه»؟‬
‫قول‬

‫السماَ حة‪ُ ،‬‬
‫(ب) أ َبينِّ ُ معا َ‬
‫قر‪.‬‬
‫القنوت‪ُ ،‬ع َ‬
‫ين الكلامت اآلتية بالرجوع إىل املعجم‪َّ :‬‬
‫الح ُظ كتابة اهلمزة يف‪َ :‬‬
‫تيت‪ُ ،‬‬
‫(جـ) ُأ ِ‬
‫ِ‬
‫األلف‬
‫وأهريقَ ‪ ،‬وإيامن) حيث ُر ِس َم ْت عىل‬
‫(أ ُ‬
‫ِ‬
‫ٍ‬
‫ِ‬
‫بمثال من عندي لكل منها‬
‫الكرس‪ .‬آيت‬
‫األلف مع‬
‫وحتت‬
‫والضم‪،‬‬
‫الفتح‬
‫مع‬
‫َ‬
‫ِ‬
‫ِّ‬

‫وأكتبه‪.................................................................. :‬‬
‫ُ‬

‫‪..........................................................................‬‬

‫ستخرج من احلديث‪:‬‬
‫( د ) َأ‬
‫ُ‬

‫ني ٍ‬
‫اسم استفها ٍم َدا ً‬
‫ال عىل َتعي ِ‬
‫يشء‪.‬‬
‫‪َ -1‬‬
‫اسم استفها ٍم دا ً‬
‫ٍ‬
‫عاقل‪.‬‬
‫ال عىل‬
‫‪َ -2‬‬

‫اسم استفها ٍم دا ً‬
‫ال عىل غري عاقل‪.‬‬
‫‪َ -3‬‬
‫صدرين لِ ِف ْعلني ر ُب ِ‬
‫ِ‬
‫اع َّيينْ ِ ‪.‬‬
‫‪َ - 4‬م‬
‫ثالثيينْ ِ ‪.‬‬
‫‪َ - 5‬م ْصدَ َر ْي ِن لِ ِف ْعلني َّ‬

‫الثامن‬
‫دريب‬
‫ال َّت‬
‫ُ‬
‫ُ‬
‫ٍ‬
‫َأ َض ُع َّ‬
‫اسم استفها ٍم مما يأيت يف ٍ‬
‫مفيدة‪:‬‬
‫مجل‬
‫كل ِ‬

‫َم ْن ‪َ -‬أ ْي َن ‪َ -‬ما ‪َ -‬ك ْي َ‬
‫ف ‪َ -‬م َتى ‪َ -‬ك ْم ‪َ -‬أ ّي‪.‬‬
‫‪85‬‬

‫التاسع‬
‫دريب‬
‫ال َّت‬
‫ُ‬
‫ُ‬

‫أذكر ما يأيت‪:‬‬
‫ُ‬

‫ِ‬
‫اجلملة‪.‬‬
‫‪ - 1‬مجل ًة استفهامي ًة فيها (هل) َدا َّل ًة عىل َمضمون‬

‫‪ - 2‬مجل ًة استفهامي ًة فيها اهلمز ُة دا َّل ًة عىل التعي ِ‬
‫ني‪.‬‬

‫ِ‬
‫ِ‬
‫اجلملة‪.‬‬
‫مضمون‬
‫‪ - 3‬مجل ًة استفهامي ًة فيها اهلمز ُة دا َّل ًة عىل‬
‫اسم استفها ٍم ٌّ‬
‫دال عىل الزمان‪.‬‬
‫‪ - 4‬مجل ًة استفهامي ًة فيها ُ‬
‫اسم استفها ٍم ٌّ‬
‫العدد‪.‬‬
‫دال عىل َ‬
‫‪ - 5‬مجل ًة استفهامي ًة فيها ُ‬

‫اسم استفهام ٌّ‬
‫دال عىل املكان‪.‬‬
‫‪ - 6‬مجل ًة استفهامي ًة فيها ُ‬
‫‪ - 7‬مجل ًة استفهامي ًة فيها اهلمز ُة َداخل ًة عىل ٍ‬
‫مجلة َم ْن ِف َّي ٍة‪.‬‬
‫( أ ) َأ ْم َثل ٌة ُم ْع َر ٌبة‪:‬‬

‫ُ‬
‫العارش‬
‫دريب‬
‫ال َّت‬
‫ُ‬

‫ِ‬
‫احلارس؟‬
‫اسم‬
‫(‪ )1‬ما ُ‬

‫الكلمة‬
‫َما‬

‫اسم‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫احلا ِرس‬

‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬

‫ِ‬
‫السكون‪ ،‬يف ِّ‬
‫رفع مبتدأ‪.‬‬
‫مبني عىل‬
‫حمل ٍ‬
‫ُ‬
‫اسم استفهام ٌّ‬
‫الظاهر ُة عىل ِ‬
‫ُ‬
‫ُ‬
‫آخره‪،‬‬
‫الضمة‬
‫وعالمة رفعه‬
‫مرفوع‪،‬‬
‫خرب املبتدأ‬
‫ٌ‬
‫َ‬
‫ٌ‬
‫مضاف‪.‬‬
‫وهو‬
‫وعالمة جره الكس ُة الظاهر ُة عىل ِ‬
‫ُ‬
‫ٌ‬
‫آخره‪.‬‬
‫جمرور‪،‬‬
‫مضاف إليه‬
‫ٌ‬
‫‪86‬‬

.................................‬‬ ‫ِ‬ ‫اسم‬ ‫‪،‬‬ ‫واألمس‪ٌ :‬‬ ‫الظاهر ُة عىل‬ ‫الظاهر ُة عىل‬ ‫‪..............‬‬ ‫وعالمة رفعه‬ ‫مرفوع‪،‬‬ ‫ٌ‬ ‫الفتحة الظاهر ُة عىل ِ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫آخره‪............................... ............‫(‪َ )2‬ه ْل ُي ْز ِم ُع أمحدُ َ‬ ‫احل َّج؟‬ ‫الكلمة‬ ‫َه ْل‬ ‫ُي ْز ِم ُع‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫مبني عىل السكون‪ ،‬ال َّ‬ ‫ُ‬ ‫حمل له من اإلعراب‪......... ..................‬‬ ‫ِ‬ ‫(الباء)‪ ،‬و‬ ‫‪... ............................ .............‬‬ ‫رفع ِه‬ ‫مرفوع‪،‬‬ ‫ارع‬ ‫ٌ‬ ‫عل ُم َض ٌ‬ ‫الضمة الظاهر ُة عىل ِ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫فاعل‬ ‫آخره‪.............................‬‬ ‫هب ‪ِ :‬ف ٌ‬ ‫عل‬ ‫َّ‬ ‫‪...........‬‬ ‫‪87‬‬ ‫‪.......‬‬ ‫‪..‬‬ ‫‪.. .......‬‬ ‫وعالمة نصبه‬ ‫منصوب‪،‬‬ ‫مفعول به‬ ‫ٌ‬ ‫أمحدُ‬ ‫احلج‬ ‫َّ‬ ‫ُ‬ ‫يِ‬ ‫اإلعراب‪:‬‬ ‫أشارك يف‬ ‫(ب)‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫باألمس؟‬ ‫عواصف‬ ‫(‪َ )1‬أ َه َّب ْت‬ ‫َأ‬ ‫الكلمة‬ ‫َه َّب ْت‬ ‫ِ‬ ‫عواص ُف‬ ‫باألمس‬ ‫ُ‬ ‫حرف‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫‪...............‬‬ ‫والتاء لـ‬ ‫‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫‪........‬‬ ‫حرف استفها ٍم ٌّ‬ ‫الضمة الظاهر ُة عىل ِ‬ ‫وعالمة ِ‬ ‫ِف ٌ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫آخره‪...........................‬‬ ‫‪..‬‬ ‫الباء‪:‬‬ ‫ُ‬ ‫الفتح‪ ،‬ال َّ‬ ‫حمل له من اإلعراب‪......................................‬‬ ‫‪.......................‬‬ ‫‪...........‬‬ ‫بـ‬ .....................................‬‬ ‫ِ‬ ‫آخ ِره‪....‬‬ ‫عىل‬ ‫ِ‬ ‫مبني عىل‬ ‫ٌّ‬ ‫ُ‬ ‫وعالمة‬ ‫‪،‬‬ ‫‪...............

..............................................‬‬ ‫‪....‬‬ ‫َّ‬ ‫مؤخ ٌر‬ ‫عىل‬ ‫‪......‬‬ ‫رفع خ ٍ‬ ‫رب‬ ‫الظاهر ُة عىل‬ ‫أيت‪:‬‬ ‫(جـ) ُأ ْع ِر ُب ما َي ِ‬ ‫آخر القادمنيَ ؟‬ ‫‪َ ..................‬‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫‪.................................... .....‬‬ ‫سامء االستفها ِم‬ ‫‪88‬‬ .....2‬م َتى‬ ‫ِ‬ ‫نادمان؟‬ ‫‪َ ................3‬ه ْل َأ ْن ُت َام‬ ‫‪ ...‬‬ ‫ُ‬ ‫وعالمة‬ ‫‪،‬‬ ‫يف‬ ‫‪.........................4‬ما َعدَ ُد الطالِ ِ‬ ‫بات يف الفصل؟‬ ‫احلادي َع َ َ‬ ‫رش‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ني)‪ُ ،‬‬ ‫ِ‬ ‫(حم ٍ‬ ‫ادثة بني َشخص ِ‬ ‫موضوعا عن‪ُ :‬‬ ‫األسئلة‬ ‫من‬ ‫َأ ْك ُت ُب‬ ‫ً‬ ‫وأو ِر ُد فيه جمموع ًة َ‬ ‫ِ‬ ‫باستخدام َأ ِ‬ ‫وحروفه ك ِّل َها‪.......‫الص َال ُة؟‬ ‫(‪َ )2‬م َتى َّ‬ ‫الكلمة‬ ‫َم َتى‬ ‫اسم‬ ‫ُ‬ ‫ُم َقدَّ ٍم‪.....‬‬ ‫الص َال ُة‬ ‫َّ‬ ‫‪.1‬م ْن ُ‬ ‫ُ‬ ‫الدراسة؟‬ ‫‪َ ................‬‬ ‫ِ‬ ‫آخره‪.‬‬ ‫‪...

‬‬ ‫إن ُي ْف َس ْح له يف ُ‬ ‫ِ‬ ‫جتزم ِفع ً‬ ‫ال واحدً ا ‪ ،‬ويطلب لِذلك ٌ‬ ‫ِ‬ ‫أمثلة من الطالب والطالبات‪.2‬ماذا ُن ِّ‬ ‫اإليضـــــــاح‬ ‫الكاتب احلياة؟‬ ‫شبه‬ ‫ُ‬ ‫‪َ -3‬‬ ‫بم َّ‬ ‫٭‬ ‫‪ْ -1‬‬ ‫الع ُمر َ ْي َر ْم‪.‬‬ ‫يدل عىل‬ ‫‪ُ -1‬‬ ‫سمي من ُ‬ ‫يأخذ وال يعطي؟‬ ‫‪ .‬وما ُي َقدِّ ِم‬ ‫كون أشدَّ َع َو ًزا إىل َع ْون‬ ‫َ‬ ‫فس ْح له يف ُ‬ ‫وإن ُي َ‬ ‫آثار ُه عىل َن ْف ِس َّياهتم و َم َش ِ‬ ‫جيدُ وا هلا َم ْر ُدو ًدا َت ِ‬ ‫الناس من ِخ ٍ‬ ‫دمة إلخوهتم َ ِ‬ ‫اعرهم‪،‬‬ ‫س ُ‬ ‫ُ‬ ‫نعك ُ‬ ‫فرتاهم َيشْ ُع َ‬ ‫املرء هذه احلقيق َة َي ْع َل ْم َّ‬ ‫أن‬ ‫بالغب َط ِة والسور ِملَا َفعلوا‪ .‫يِ‬ ‫َ‬ ‫ت‬ ‫التي‬ ‫الرشط‬ ‫دوات‬ ‫َأ‬ ‫زم فع َل ْي‬ ‫ُ‬ ‫ْ ُ‬ ‫ٍ‬ ‫َ‬ ‫ـه ال َب َ َ‬ ‫وجعل َ‬ ‫ألحد منهم عن بني‬ ‫حمتاجا إىل بعض‪ ،‬فال ِغنَى‬ ‫بعضهم‬ ‫ش‪،‬‬ ‫َخلقَ ال َّل ُ‬ ‫ً‬ ‫ُ‬ ‫اإلنسان َي ْك َت ْ‬ ‫االكتفاء بنفسه‪.‬‬ ‫شف أنه ال ُي ْم ِك ُنه‬ ‫جنسه‪ ،‬وأين َي ْن ِز ِل‬ ‫ُ‬ ‫َم ْن َحي َْس ْب َن ْف َسه مستغن ًيا َي ْر ِ‬ ‫ً‬ ‫َ‬ ‫تاجا‪،‬‬ ‫جسيام‪ ،‬ذلك َأن‬ ‫تك ْب َخ َط ًأ‬ ‫ريا ُحم ً‬ ‫اإلنسان ُيو َلدُ صغ ً‬ ‫الع ُم ِر َ ْي َر ْم حتى َي َ‬ ‫ْ‬ ‫اآلخرين ورعايتهم‪ .‬و َمتى ُي ْد ِر ِك ُ‬ ‫رون ْ‬ ‫احليا َة َ ِ‬ ‫ربح فيها من َب َذ َل َفأكث ِر ال َب ْذ َل ناو ًيا ِر َضا ال َّلـه باإلحسان إىل الناس‪.‬‬ ‫رش َك ٌة َي ُ‬ ‫أسئلــــــــــة‬ ‫ِ‬ ‫أذكر ِمثا ً‬ ‫ال ُّ‬ ‫حاجة اإلنسان إىل غريه‪.‬‬ ‫للدرس بذكر‬ ‫مهد‬ ‫األدوات التي ُ‬ ‫(٭) ُي َّ‬ ‫‪89‬‬ .

4‬متى ُي ْد ِ‬ ‫مرء هذه الحقيقي َة َي ْع َل ْم أن الحيا َة َش ٌ‬ ‫ركة‪.3‬ما ُي َقدِّ ِم ال َّن ُ‬ ‫‪ .2‬م ْن يحَ َْس ْب َن َ‬ ‫اس من ِخدمة إلخوهتم يجَ ِدُ وا هلا مردو ًدا‪..‬‬ ‫يمكنه‬ ‫يكتشف أنه ال‬ ‫اإلنسان‬ ‫أين َي ْن ِز ِل‬ ‫ُ‬ ‫‪َ -5‬‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫ِ‬ ‫واحد‪ ،‬وهي مَ ْ‬ ‫ٍ‬ ‫(ل‪ ،‬وال‬ ‫لفعل مضار ٍع‬ ‫األدوات اجلازم َة‬ ‫رس ُت يف الصف الثاين‬ ‫‪َ .‫فس ُه ُم ْس َتغْ ن ًيا َي ْر ِ‬ ‫تك ْب خطأ َجسيماً ‪.‬وختتلف ( َم ْن‪،‬‬ ‫ٍ‬ ‫ُ‬ ‫(إن) يف ّ‬ ‫رشط‪ ،‬أما ْ‬ ‫و َما‪ ،‬و َم َتى‪ ،‬وأ ْي َن) عن ْ‬ ‫فحرف‬ ‫(إن)‬ ‫أسامء‬ ‫أن تلك األربع َة‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫رشط‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫أالحظ األمثل َة الخمسة السابق َة ِ‬ ‫فأجدُ َأن ك ًّ‬ ‫‪-2‬‬ ‫ال منها اشتمل على فعلين مضارعين‬ ‫مسبوقين ِ‬ ‫بأداة شرط‪ .1‬د ْ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫األدوات التي جتزم ِفعلني‬ ‫اليوم عىل نو ٍع من‬ ‫عر ُف‬ ‫َ‬ ‫الناهية‪ُ ،‬‬ ‫والم األم ِر)‪ ،‬وأ َت َّ‬ ‫ُمضارعني‪ ،‬وهي‪ْ :‬‬ ‫(إن‪َ ،‬م ْن‪ ،‬ما‪ ،‬متى‪ ،‬أ ْي َن)‪.‬‬ ‫‪َ .‬‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫األول ْ‬ ‫«فع َل الشرط»‪ ،‬والثاني ُي َّ‬ ‫ِ‬ ‫ً‬ ‫سمى‬ ‫شرطا‪ ،‬ألن‬ ‫وس ِّمي‬ ‫َ‬ ‫وفعل الشرط َ‬ ‫«أسلوب الشرط»‪ُ .‬و ُي َّ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫«جواب‬ ‫سمى‬ ‫الفعل‬ ‫ومجموع‬ ‫الشرط»‪.‬وكذا سائِ ُر األمثلة‪ .‬‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫الرشط‪..‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫ِ‬ ‫فأجدُ أن حالهَ ا ُيشْ ُبه َ‬ ‫ِ‬ ‫حال ِ‬ ‫األمثلة ِ‬ ‫حيث ّ‬ ‫األول من ُ‬ ‫إن األدا َة‬ ‫املثال‬ ‫أنظر إىل بقية‬ ‫‪ُ -3‬‬ ‫فعليتني‪ ،‬فـ ( َم ْن) َر َب َط ِ‬ ‫كب)‬ ‫ْ‬ ‫ْسب) و( َي ْر َت ْ‬ ‫ت الفعلني‪( :‬يحَ ْ‬ ‫ربطت بنيَ مجلتني َّ‬ ‫ت ِ‬ ‫ربط ِ‬ ‫و( َما) َ‬ ‫الفعلني ( ُي َقدِّ ْم) و(يجَ ِ ْد)‪ .‬‬ ‫األداة ْ‬ ‫وجوابِه ُي َّ‬ ‫تحقيق األول (فعل الشرط) ٌ‬ ‫شرط لتحقيق الثاني (جواب الشرط)‪.‬‬ ‫وجواب‬ ‫جتزم كال من ِف ْع ِل الرشط‬ ‫بقي أن‬ ‫أعرف أن هذه األدوات ُ‬ ‫‪َ -4‬‬ ‫‪90‬‬ .‬ففي المثال األول ِ‬ ‫أجدُ َأ َّن أدا َة الشرط هي ْ‬ ‫(إن) الشرطية‬ ‫ٍ‬ ‫ُ‬ ‫حرف‬ ‫التي هي‬ ‫سمى‬ ‫شرط َر َب َط َ‬ ‫بين جملتين هما‪( :‬يفسح له)‪( ،‬يهرم)‪ .‬‬ ‫رك ا ْل ُ‬ ‫االكتفاء ِ‬ ‫ُ‬ ‫ْ‬ ‫بنفس ِه‪.

)...‬‬ ‫ـه ‪( :‬أين َي ْن ِز ِل‬ ‫والرابع‬ ‫ِ‬ ‫ي ْن ِز ْل ‪...‬‬ ‫تى)‪:‬‬ ‫ين‪ ،‬و َم‬ ‫ن‪ ،‬و َم‬ ‫إن‪:‬‬ ‫ومتى)‪:‬‬ ‫وما‪،‬‬ ‫و(من‬ ‫وأ َ‬ ‫ُ‬ ‫حرف رشط‪ ،‬و( َم ْ‬ ‫ُ‬ ‫األول منهام‪َ :‬‬ ‫‪َ .‬وإذا َو َيل‬ ‫العلة كام يف قولنا‪َ ( :‬م ْن َي ْن َت ِه عن‬ ‫حرف‬ ‫حذف‬ ‫أو‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫الساك َن ُس ٌ‬ ‫ِ‬ ‫الثالث‬ ‫األمثلة‬ ‫الفعل اللتقاء الساكنني‪ ،‬كام يف‬ ‫آخر‬ ‫الفعل‬ ‫كون ُك ِ َ‬ ‫س ُ‬ ‫واألصل ‪َ :‬‬ ‫واخلامس يف قولِ ِ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫(أ ْي َن‬ ‫اإلنسان‪،).3‬جت ِ‬ ‫ى الثاين‪:‬‬ ‫سم‬ ‫ى‬ ‫سم‬ ‫جتزز ُم هذه‬ ‫سمى‬ ‫ويسم‬ ‫الشط‪،‬‬ ‫فعل ش‬ ‫سمى‬ ‫يسم‬ ‫األدوات ِففعلني‬ ‫ُ‬ ‫الشط‪ ،‬و ُي َّ‬ ‫علني ُي َّ‬ ‫الش ِ‬ ‫الشط‪..‬‬ ‫جواب ش‬ ‫َ‬ ‫‪91‬‬ .‬أو‬ ‫الشط أو جوا ُب ُه من َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫األ ِ‬ ‫اخلمسة كام يف الفعل َ‬ ‫(جيدُ وا) يف املثال الثالث‪،‬‬ ‫فعال‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫السوء َن ْع ُف عنه)‪ .‫ٍ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫وحي َْس ْب‪ ،‬و ُي َقدِّ ْم‪ ،‬و ُي ْد ِر ْك‪ ،‬و َي ْن ْ‬ ‫ٌ‬ ‫فاألفعال‪َ ( :‬ي ْف َس ْح‪َ ،‬‬ ‫جمزومة‪،‬‬ ‫رشط‬ ‫أفعال‬ ‫زل)‬ ‫ٍ‬ ‫ُ‬ ‫وجيدُ وا‪ ،‬و َيع َل ْم‪ْ ،‬‬ ‫ُ‬ ‫رم‪ ،‬و َي ْر َت ِك ْب‪ِ َ ،‬‬ ‫ويك َت ِش ْ‬ ‫رشط‬ ‫أجوبة‬ ‫ف)‬ ‫(ي ْ‬ ‫واألفعال ‪ْ َ :‬‬ ‫ُ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫تكون عالم ُته‬ ‫رس ُت ساب ًقا‪ :‬فإما أن‬ ‫عالمة اجلز ِم فال‬ ‫جمزومة‪ .....‬أما‬ ‫تتلف َع ّام َد ْ‬ ‫حذف النون إذا كان ُ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫فعل‬ ‫السكون‪ ،‬نحو‪( :‬يقدِّ ْم‪ْ َ ،‬ي َر ْم‪َ ،‬حي َْس ْب‪ ،).1‬م ْ‬ ‫زم ْ‬ ‫ا‪َ ،‬‬ ‫ْ‬ ‫ى)‪........‬‬ ‫ين‬ ‫وما‪،‬‬ ‫من‬ ‫ن‪ ،‬و َم َ‬ ‫وأ ْي َ‬ ‫(إن‪َ ،‬و َم ْ‬ ‫ا‪َ ،‬‬ ‫ُ‬ ‫‪ْ -2‬‬ ‫أسامء رشط‪.‬‬ ‫أســـتنتـج‬ ‫الش ِ‬ ‫ِ‬ ‫فع َ‬ ‫ني ُمضا ِ‬ ‫فعلل ِ‬ ‫ني ما يأيت‪:‬‬ ‫ن‬ ‫مضارر َععني‬ ‫ضار‬ ‫لني‬ ‫جتزم‬ ‫أدوات ش‬ ‫من‬ ‫الشط التي َجت ُ‬ ‫‪ِ .‬‬ ‫ن‪ ،‬و َم‬ ‫ومتتتى)‪.

‬‬ ‫البقرة ‪.‬‬ ‫رحم ُه ُّ‬ ‫‪َ .106‬‬ ‫البقرة ‪106‬‬ ‫‪َ .284‬‬ ‫‪-4‬‬ ‫بالدناا يلقََ‬ ‫يلق ْإكرا ًما‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫إن َتجتهدي في‬ ‫ٍ‬ ‫ٌ‬ ‫ِ‬ ‫ين َي َّت ِج ْه حامدٌ‬ ‫الناس‪.‬‬ ‫باب‬ ‫اعة ُيغْ َلقْ ُ‬ ‫‪ .5‬أين َي ْن ِز ِل ْاململ ُ‬ ‫‪.3‬ما َي ْب ُذ ِل‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫‪ .‫ـــــات‬ ‫ال َّتــــدْ يِري َب‬ ‫ُ‬ ‫األو ُل‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫دريب َّ‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ ‫ِ‬ ‫الشط وفع َله وجوا َبه فيام يأيت‪:‬‬ ‫ني أدا َة‬ ‫أع ِّ ُ‬ ‫َ‬ ‫‪-1‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫النساء ‪.1‬م ْن َي ْر َح ِم الخلق َي ْ‬ ‫ِ‬ ‫الس ُ‬ ‫التوبة‪.‬‬ ‫لص ْامل ُ‬ ‫رء النِّي َة ُي َ‬ ‫ْصل ِ‬ ‫ِ‬ ‫للمرء َحي ْ‬ ‫عليه‪.‬‬ ‫رء يف بالد َن‬ ‫‪َ .6‬م َتى ُ ْي ِ‬ ‫بار ْك يف عمله‪.‬‬ ‫الناس من‬ ‫‪ .123‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫يس‪.2‬متى َت ُق ِم َّ‬ ‫ٍ‬ ‫معروف يجدُ وا َث َمر َت ُه‪.4‬يا أختي‪ْ ،‬‬ ‫حياتك َتنجحي‪.7‬ما ُي َقدَّ ْر‬ ‫الثاين‬ ‫ال ّت‬ ‫دريب يِ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُأ َع ِّي ُن َ‬ ‫إعراب ٍّ‬ ‫ِ‬ ‫كل منهما‪:‬‬ ‫الشرط‪ ،‬ثم أب ِّي ُن عالم َة‬ ‫وجواب‬ ‫الشرط‬ ‫فعل‬ ‫َ‬ ‫رب َ‬ ‫الخ ْل ِق‪.‬‬ ‫صداقات مع‬ ‫وعادل َي ْع ِقدا‬ ‫‪َ .5‬أ َ‬ ‫‪92‬‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ .

......‬‬ ‫يسافر َع ْم ٌرو ‪ُ -‬‬ ‫يأخذ معه ُم ْص َح ًفا‪. ..5‬ي ُأم ُر به رَّ‬ ‫فيذه‪..3‬ي ِ‬ ‫رء من كال ٍم يحُ َْس ْب عليه‪....5‬ي ْقن َِط المْ ُ‬ ‫الصواب‪...... ....‬‬ ‫قيم حممدٌ َولِ َ‬ ‫‪ُ ................6‬إن َت ِ‬ ‫وفيا‪..‬‬ ‫مال‬ ‫‪ .................... ................‬‬ ‫صاحب‬ ‫‪ُ ......2‬ي ْن ِز ِل ا ْل َّ‬ ‫افة َي ْنص ُبوا خيا َمهم‪............‬‬ ‫‪ ..‬‬ ‫َ‬ ‫‪93‬‬ ............1‬يحُ ْ‬ ‫كش ُ‬ ‫‪َ ..‬‬ ‫ف‬ ‫بالوعود ُت َ‬ ‫ُ‬ ‫دع ًّ‬ ‫خلق ال َّل ِ‬ ‫عجائب ِ‬ ‫ـه‪..‬‬ ‫لف ِظ المْ ُ‬ ‫تمع عندي ٌ‬ ‫أتصدق ِ‬ ‫ْ‬ ‫ببعضه‪.....4‬يجَ ْ‬ ‫رمحة ال َّل ِ‬ ‫ِ‬ ‫ـه يجُ َ انِ ِ‬ ‫ب‬ ‫سلم من‬ ‫‪َ .......‫‪ ... ..‬‬ ‫‪ُ ...........‬‬ ‫بص ْح ِ‬ ‫ُ‬ ‫بته‪................ .......2‬تذكرون ال َّلـ َه ‪ْ -‬‬ ‫تط َمئِ ُّن قلو ُبكم‪.......1‬ي َب ِّذ ُر ُ‬ ‫املرء ماله ‪ -‬خَ ْي رَ ُ‬ ‫‪ .................4‬ي ُ‬ ‫الش ُع ‪ -‬يجَ ِ ُب عىل املسلمني َت ْن ُ‬ ‫‪َ ...6‬ي‬ ‫اإلنسان َكريماً ‪َ -‬ي ْس َعدُ ُ‬ ‫ُ‬ ‫الرابع‬ ‫دريب‬ ‫ُ‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫ِ‬ ‫ٍ‬ ‫َأ ْج ُ‬ ‫راعاة شمولهِ ا ُك ِّلها‪:‬‬ ‫رشط مناسب ًة‪ ،‬مع ُم‬ ‫عل يف ُك ِّل فرا ٍغ مما يأيت أدا َة‬ ‫كتاب ص ِّف ٌّي‬ ‫يِ ٌّ‬ ‫سن إىل الناس َيس َت ْعبِ ْد قلوبهَ م‪..‬‬ ‫‪ ......................‬‬ ‫‪َ ...7‬أين َت ْن ُظ ْر َت َر‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫شفوي‬ ‫الثالث‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ٌّ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ٍ‬ ‫رة بأداة ٍ‬ ‫ني اجلملتني يف كل ِف ْق ٍ‬ ‫ِ‬ ‫َأ ُ‬ ‫ِ‬ ‫ربط ب َ‬ ‫األدوات ك ِّلها‪:‬‬ ‫شمول‬ ‫مراعاة‬ ‫مناسبة‪ ،‬مع‬ ‫رشط‬ ‫س يف الدنيا واآلخرة‪....‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫ُ‬ ‫يم ًة ‪َ -‬يدعو جريا َنه‪..

..‬‬ ‫السابع‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫َعمل (‪)1‬‬ ‫َ‬ ‫(‪ِ )1‬‬ ‫العقد الفريد ‪( 2/176‬بترصف)‪...‬‬ ‫إن ‪......2‬ما ‪ِ ........................................‬م ْن‬ ‫‪ ................‬‬ ‫َأ‬ ‫ستطيع ّ‬ ‫ُ‬ ‫أين ‪ُ ..........3‬م َتى َت ُأم ْرين والديت‬ ‫بمعروف ‪َ ....‬‬ ‫كتب‬ ‫‪ُ .........6‬ي ْ‬ ‫اخلامس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫أض ُع يف كل فراغ مما يأيت َ‬ ‫َ‬ ‫رشط مناس ًبا‪:‬‬ ‫جواب‬ ‫رشط أو‬ ‫فعل‬ ‫َ‬ ‫كتاب ص ِّف ٌّي‬ ‫يِ ٌّ‬ ‫الطالبة َ ْحت ُص ْد عاقب َة ِ‬ ‫ُ‬ ‫‪ْ -1‬‬ ‫عملها‪...........................‬‬ ‫األ ُّم‬ ‫‪َ -6‬‬ ‫السادس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫الشط اآلتي َة يف ٍ‬ ‫مجل من عندي‪:‬‬ ‫أدوات‬ ‫َأ ْج َع ُل‬ ‫ْ‬ ‫إن ‪َ -‬أ ْي َن ‪َ -‬ما ‪َ -‬م َتى ‪َ -‬م ْن‪......‬‬ ‫‪ .........‬‬ ‫ْ‬ ‫تأخذ ِ‬ ‫بناهتا َم َعها‪......‬‬ ‫ٍ‬ ‫أمر َها‪....‬‬ ‫‪َ ..5‬إن َت ْ‬ ‫منهن‪.‬القراء َة َي ْس ِ‬ ‫ربى‪..............................................................4‬م ْن ‪ .........‫َ‬ ‫عليك َي َق ْع‪.‬‬ ‫‪94‬‬ .................. .................................................‬‬ ‫تف ْد فائد ًة ُك ْ َ‬ ‫طلب َزمياليت ِمنِّي مساعد ًة ‪َ ..‬‬ ‫‪َ ......‬م ْن خ ٍ‬ ‫ري ُ ْحت َم ِدي عليه‪...

‬‬ ‫جد‬ ‫ريك أ ْق َح ْم ُت َك‪ ،‬و َم َتى َأ ْ‬ ‫ْ‬ ‫أجد غ َ‬ ‫( أ ) َأ ْق ُ‬ ‫ِ‬ ‫النص‪ ،‬ثم ِ‬ ‫األسئلة اآلتية‪:‬‬ ‫يب عن‬ ‫أج ُ‬ ‫رأ َّ‬ ‫َ‬ ‫يطلب عاصماً ؟‬ ‫احلجاج‬ ‫أرسل‬ ‫‪ .‬‬ ‫أداة‬ ‫( د ) َأ‬ ‫ُ‬ ‫( أ ) َأ ْمثِ ٌلة ُم ْع َر ٌبة‪:‬‬ ‫الثامن‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫اس ُ‬ ‫(‪ْ )1‬‬ ‫باحل ْسنَى يحُ ُّبوك‪.‬‬ ‫إن ُت َعاشرِ ِ ال َّن َ‬ ‫‪95‬‬ .‬قال‪ :‬إن مل‬ ‫وء‪ ،‬وإن َتدَ ْعنِي ْ‬ ‫يكن ذلك َّ‬ ‫عوان ُّ‬ ‫َ‬ ‫غريك مل ُأ ْق ِح ْم َك‪.‬أ ُ‬ ‫األفعال الثالثي َة اآلتي َة‬ ‫جعل‬ ‫أالح ُظ َأ َّن‬ ‫ِم ْث َل ُه‪ :‬حمَ َ َل‪َ ،‬ش ُج َع‪َ ،‬صبرَ َ ‪.1‬ملاذا‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫‪ .‬‬ ‫فة ( َت ْقرأ) عىل ٍ‬ ‫(جـ) أ َبينِّ ُ مِ َل ُكتِ َب ِ‬ ‫املتطر ُ‬ ‫(السوء) عىل السطر‪.‬‬ ‫ت اهلمز ُة‬ ‫ِّ‬ ‫ألف‪ ،‬ويف ُّ‬ ‫كل ِ‬ ‫ٍ‬ ‫رشط‪ ،‬ثم ُأ َعينِّ ُ َ‬ ‫ستخرج من النص َّ‬ ‫فعل الرشط وجوا َبه‪.‫وائل‪َ :‬بعث إ ّيل َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫عاصم ْب ُن َأيب ٍ‬ ‫دخلت عليه قال‪ :‬ما‬ ‫يوسف‪ ،‬فلام‬ ‫اج ْب ُن‬ ‫قال‬ ‫ُ‬ ‫احل َّج ُ‬ ‫ُ‬ ‫قلت‪ :‬ما َأ َ‬ ‫ري حتى َع َرف اسمي! قال‪ :‬متى َهبطت هذا البلدَ ؟‬ ‫اسم َك؟ ُ‬ ‫رسل إ ّيل األم ُ‬ ‫ُ‬ ‫قلت‪ُ :‬‬ ‫قلت‪ :‬حنيَ َهبط أه ُله! قال‪ :‬ما َت ُ‬ ‫ِ‬ ‫أقرأ منه ما لو َتبع ُت ُه َكفاين‪ .2‬ما معنَى ِ‬ ‫عاصم للحجاج‪« :‬إن ُت ْق ِح ْمني َأ َت َق َّح ْم»؟‬ ‫قول‬ ‫ٍ‬ ‫ف ِ‬ ‫(ب) ِ‬ ‫يدل عىل َتك ُّل ِ‬ ‫َ‬ ‫الفعل ( َت َق َّح َم) ُّ‬ ‫َ‬ ‫الف ْع ِل‪َ .‬قال‪:‬‬ ‫قرأ من‬ ‫القرآن؟ ُ‬ ‫رق َض ٍ‬ ‫ري َأ ْخ َ‬ ‫ستعن بكب ٍ‬ ‫قلت‪ْ :‬‬ ‫ٍ‬ ‫عيف‬ ‫تعن يب َت‬ ‫إين ُأريدُ أن َأستعنيَ بك عىل‬ ‫عمل‪ُ .‬‬ ‫ْ‬ ‫إن َت ْس ْ‬ ‫الس ِ‬ ‫خَي ُ‬ ‫اف َأ َ‬ ‫أحب إ َّيل‪ ،‬وإن ُت ْق ِح ْمني أ َت َق َّح ْم‪ .

‬‬ ‫وعالمة نصبه‬ ‫منصوب‪،‬‬ ‫مفعول به‬ ‫ٌ‬ ‫ِ‬ ‫الباء‪َ :‬ح ُ‬ ‫بالباء‪،‬‬ ‫جمرور‬ ‫اسم‬ ‫ُ‬ ‫ٌ‬ ‫ني عىل الكس‪ .‫الكلمة‬ ‫ْ‬ ‫إن‬ ‫ُت َع ِ ِ‬ ‫ارش‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫حرف ٍ‬ ‫ُ‬ ‫مبني عىل السكون‪.‬‬ ‫نصب‬ ‫حمل‬ ‫ني عىل‬ ‫ِ‬ ‫صل َم ْب ٌّ‬ ‫‪96‬‬ .‬‬ ‫اسم‬ ‫ٌ‬ ‫ألنه ٌ‬ ‫ِ‬ ‫ُحي ُّبوا‪ٌ :‬‬ ‫ُ‬ ‫وعالمة‬ ‫الشط اجلازم‪،‬‬ ‫جواب‬ ‫جمزوم ألنه‬ ‫مضارع‬ ‫فعل‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫جره كس ٌة مقدَّ ر ٌة عىل األلف منع من ظهورها التعذر؛‬ ‫وعالمة ِّ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫اجلامعة‪:‬‬ ‫اخلمسة‪ .‬‬ ‫رشط ٌّ‬ ‫ِ‬ ‫جمزوم؛ ألنه ُ‬ ‫ُ‬ ‫وعالمة جزمه‬ ‫الشط اجلاز ِم‪،‬‬ ‫فعل‬ ‫مضارع‬ ‫ِف ْع ٌل‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫والفاعل ضم ٌري‬ ‫وح ِّر َك بالكس اللتقاء الساكن َْني‪،‬‬ ‫السكون ُ‬ ‫اس‬ ‫ال َّن َ‬ ‫بِ ُ‬ ‫احل ْسنَى‬ ‫مست ٌرت تقديره (أنت)‪.‬‬ ‫صل ٌّ‬ ‫ٌ‬ ‫الفتح يف ِّ‬ ‫َضم ٌري م ّت ٌ‬ ‫ٍ‬ ‫مفعول به‪.‬وواو‬ ‫األفعال‬ ‫النون ألنه من‬ ‫جزم ِه حذف‬ ‫َ‬ ‫حمل رفع ٌ‬ ‫ضم ٌري م ّت ٌ‬ ‫ُ‬ ‫مبني عىل السكون يف ّ‬ ‫والكاف‪:‬‬ ‫فاعل‪.‬احلسنى‪ٌ :‬‬ ‫رف َج ٍّر َم ْب ٌّ‬ ‫ُحي ُّبوك‬ ‫مقصور‪.‬‬ ‫الفتحة الظاهرة عىل ِ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫آخره‪.

‫عش َطوي ً‬ ‫(‪َ )2‬م ْن َي ْ‬ ‫مورا كثري ًة‪.‬‬ ‫السكون‪ ،‬والفاعل ضم ٌري مست ٌرت تقدير ُه ُ‬ ‫الفتحة الظاهر ُة عىل ِ‬ ‫َظ ْر ُف ٍ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫آخ ِره‪.‬‬ ‫وعالمة نصبِ ِه‬ ‫منصوب‪،‬‬ ‫زمان‬ ‫ٌ‬ ‫ِ‬ ‫ِف ٌ‬ ‫ُ‬ ‫وعالمة جزمه‬ ‫الشط اجلازم‪،‬‬ ‫جمزوم؛ ألنه جواب‬ ‫مضارع‬ ‫عل‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫(هو)‪.‬‬ ‫ال ُجي ِّر ْب ُأ ً‬ ‫الكلمة‬ ‫َم ْن‬ ‫َي ِع ْ‬ ‫ش‬ ‫طوي ً‬ ‫ال‬ ‫ُ َجي ِّر ْب‬ ‫مورا‬ ‫ُأ ً‬ ‫كثرية‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫اسم ٍ‬ ‫مبني عىل السكون‪.‬‬ ‫السكون‪ ،‬والفاعل ضم ٌري مست ٌرت تقديره ُ‬ ‫الفتحة الظاهر ُة عىل ِ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫آخ ِره‪.‬‬ ‫منصوب‪ ،‬وعالمة نصبه‬ ‫مفعول به‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫الفتحة‬ ‫وعالمة نصبها‬ ‫منصوبة‪،‬‬ ‫ـورا)‬ ‫صفة للمنصوب (أمـ ً‬ ‫الظاهر ُة عىل ِ‬ ‫آخرها‪.‬‬ ‫‪97‬‬ .‬‬ ‫ُ‬ ‫رشط ٌّ‬ ‫ِ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫وعالمة جزمه‬ ‫الشط اجلازم‪،‬‬ ‫جمزوم؛ ألنه فعل‬ ‫مضارع‬ ‫فعل‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫(ه َو)‪.

.....................................................................................................................................................‬‬ ‫‪..........‬‬ ‫اجلازم‪ ،‬وعالم ُة‬ ‫‪...................................................‫أش ُ‬ ‫(ب) َ‬ ‫يِ‬ ‫اإلعراب‪:‬‬ ‫ارك يف‬ ‫(‪َ )1‬م َتى َن ْز َه ْد يف الدُّ نيا ْتأ ِ‬ ‫ت إلينا‪.............‬‬ ‫بـ (إىل)‪.......................‬‬ ‫‪98‬‬ ‫‪...............‬‬ ‫جواب‬ ‫‪ ،‬ألنه‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫والفاعل‬ ‫‪،‬‬ ‫‪.‬‬ ‫حرف َج ٍّر ٌّ‬ ‫اسم‬ ‫ٌ‬ ‫آخره منع من ظهورها‬ ‫‪...‬‬ ‫‪..............‬‬ ‫)‪..........................................‬‬ ‫حذف‬ ‫تقديره (‬ ‫‪ ،‬ونا‪ :‬ضم ٌري ِ‬ ‫مبني عىل السكون يف‬ ‫متص ٌل ٌّ‬ ‫‪.............‬‬ ‫‪......................................‬‬ ‫‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫إىل‪:‬‬ ‫ِّ‬ ‫حمل‬ ‫‪..‬‬ ‫إلينا‬ ‫مبني عىل‬ ‫ٌّ‬ ‫‪...........................................................‬‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫الكلمة‬ ‫َم َتى‬ ‫َن ْز َه ْد‬ ‫يف‬ ‫الدنيا‬ ‫ِ‬ ‫تأت‬ ‫‪...................................................‬‬ ‫‪........‬‬ ..‬‬ ‫‪...........................‬‬ ‫‪.....‬‬ ‫)‪..............‬‬ ‫بـ (يف)‪ ،‬وعالمة‬ ‫‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫والفاعل‬ ‫ألنه ُ‬ ‫فعل‬ ‫‪..........‬‬ ‫ُ‬ ‫وعالمة‬ ‫‪،‬‬ ‫تقديره (‬ ‫ُ‬ ‫مبني عىل السكون‪.........................................................‬‬ ‫؛ ألنه اسم‬ ‫مقدر ٌة عىل‬ ‫‪...‬‬ ‫‪..

..2‬قال تعاىل‪:‬‬ ‫‪99‬‬ ‫حممد‪..................‬‬ ..............................‬‬ ‫َي ْس َت ِح َّقا‬ ‫‪...................‬‬ ‫‪...................................................‫(‪َ )2‬ما ُت َقدِّ مي لِ َوالدَ ْي ِ‬ ‫ك َي ْس َت ِح َّقا ْأك َث َر ِم ْن ُه‪.......‬‬ ‫‪.........‬‬ ‫َ‬ ‫كثر‬ ‫أ َ‬ ‫منه‬ ‫‪...‬‬ ‫‪.........................................................‬‬ ‫‪ ،‬واهلاء‪ :‬ضمري م ّت ٌ‬ ‫الضم يف‬ ‫مبني عىل‬ ‫ِّ‬ ‫صل ٌّ‬ ‫َج ٍّر بـ (من)‪..‬‬ ‫‪.1‬قال تعاىل‪:‬‬ ‫البقرة ‪.....................................................................‬‬ ‫ُ‬ ‫وعالمة‬ ‫‪،‬‬ ‫‪................‬‬ ‫متصل يف‬ ‫‪.‬‬ ‫عرب الكلامت امللون َة فيام يأيت‪:‬‬ ‫(جـ) ُأ ُ‬ ‫‪ ......‬‬ ‫‪.................‬‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫الكلمة‬ ‫َما‬ ‫ُت َقدِّ مي‬ ‫لِ‬ ‫ِ‬ ‫والديك‬ ‫‪.............................................‬‬ ‫بـ‬ ‫‪ ،‬وهو‬ ‫‪...........‬‬ ‫من‪:‬‬ ‫به‬ ‫‪....‬‬ ‫وياء‬ ‫‪........‬‬ ‫‪..........................‬‬ ‫باإلضافة‪..................................‬‬ ‫اجلازم‪ ،‬وعالمة‬ ‫‪.......‬‬ ‫حمل‬ ‫‪.........‬‬ ‫‪.......................‬‬ ‫جواب‬ ‫؛ ألنه‬ ‫ُ‬ ‫‪ ،‬وألف االثنني‬ ‫النون؛ ألنه من‬ ‫ِّ‬ ‫‪..............‬‬ ‫ُ‬ ‫وعالمة‬ ‫‪،‬‬ ‫‪...‬‬ ‫‪......‬‬ ‫‪..............................‬‬ ‫حذف‬ ‫يف حمل رفع فاعل‪.............‬‬ ‫اسم‬ ‫الالم‪:‬‬ ‫ُ‬ ‫‪ ،‬ووالديك‪ٌ :‬‬ ‫ُ‬ ‫الياء؛ ألنه‬ ‫وعالمة‬ ‫‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫متصل يف ِّ‬ ‫ٌ‬ ‫حمل‬ ‫والكاف ضم ٌري‬ ‫‪.............‬‬ ‫‪...................‬‬ ‫‪......‬‬ ‫؛ ألنه ِم َن‬ ‫‪.........‬‬ ‫مبني عىل‬ ‫ٌّ‬ ‫؛ ألنه ِف ُ‬ ‫عل الشط‬ ‫‪..............‬‬ ‫‪..........................................................................................‬‬ ‫‪،‬‬ ‫‪......................‬‬ ‫‪...............‬‬ ‫‪..............197‬‬ ‫‪ .........

......5‬ما ‪َ .......... ......‬‬ ‫يقو ُ‬ ‫الش ُ‬ ‫تاء َ‬ ‫التاسع‬ ‫دريب‬ ‫ال ّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫َ‬ ‫ُأ ُ‬ ‫ِ‬ ‫ٍ‬ ‫بوضع ِ‬ ‫مناسب يف املكان اخلايل‪:‬‬ ‫رشط‬ ‫جواب‬ ‫رشط أو‬ ‫فعل‬ ‫اجلمل اآلتي َة‬ ‫كمل‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫‪ْ -1‬‬ ‫إخالصكم‪......‬تقطفوا َ‬ ‫ِ‬ ‫اس ‪........3‬قال ا ُمل َت َن ِّبي‪:‬‬ ‫َم ْن َي ُه ْن َي ْس ُه ِل ا ْل َه َو ُان ِ‬ ‫ٍ‬ ‫إيــالم‬ ‫ـــــت‬ ‫ـــرح بِم ِّي‬ ‫جـ‬ ‫ٍ‬ ‫ُ‬ ‫عليه مــــــا لِ ُ‬ ‫‪َ ....‬‬ ‫ثمرة‬ ‫إن ‪َ ....‬‬ ‫‪100‬‬ .....‬‬ ‫أين َ‬ ‫‪َ -4‬‬ ‫ترع ُ‬ ‫رب ُه‪. .............‬‬ ‫الغنم إ َّب َ‬ ‫ان الربيع ‪........‬‬ ‫‪َ ............2‬م ْن‬ ‫يسأل ال َّن َ‬ ‫ُ‬ ‫الضيف َي ْلقَ منا َّ‬ ‫ٍ‬ ‫رحيب‪..‬‬ ‫‪َ ........4‬م َتى ُي ْقبِ ِل ِّ‬ ‫البرد‪.....................‬ي ُ‬ ‫صع ْب َج ُ‬ ‫ُ‬ ‫العارش‬ ‫دريب‬ ‫ال ّت‬ ‫ُ‬ ‫أجعل ( َم ْن‪ ،‬و َما‪ ،‬و َم َتى‪َ ،‬‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ين) يف مجل بحيث‬ ‫تكون مر ًة لالستفها ِم‪ ،‬وأخرى‬ ‫وأ َ‬ ‫ِ‬ ‫للرشط‪.‫‪ ....‬‬ ‫كل َت‬ ‫‪ ...............‬‬ ‫احلادي َعشرَ َ‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ختار ُه‪َ ،‬‬ ‫ِ‬ ‫وأجع ُله ِ‬ ‫مشتم ً‬ ‫الرشط اجلازمة‬ ‫ال عىل جمموعة من أدوات‬ ‫ُ‬ ‫أكتب يف موضوع َأ ُ‬ ‫لِفعلني‪..3‬متى ‪...

2‬ماذا َو َجدَ ُ‬ ‫أهل األند ُل ِ‬ ‫س يف اإلسال ِم؟‬ ‫ٌ‬ ‫البحر الذي َخ َ‬ ‫طارق بِ ُج ْن ِد ِه؟‬ ‫اض ُه‬ ‫‪َ .‬‬ ‫ان يف بِ ِ‬ ‫األس َب ُ‬ ‫أي‬ ‫الر ُ‬ ‫وقد َ‬ ‫داية الفتح ْ‬ ‫حاو َل ْ‬ ‫حج َب ُنو ِر اإلسال ِم عن بالدهم‪َ ،‬فب ْئ َ‬ ‫س َّ‬ ‫س قائدً ا ُل َذ ِر ُ‬ ‫س ُج ْندُ الك ْفر ُه ْم حني أطاعو ُه‪،‬‬ ‫َر هُ ُ‬ ‫يق الذي ض َّل َل ُج ْندَ ُه‪ ،‬وب ْئ َ‬ ‫أي ْم‪ ،‬وب ْئ َ‬ ‫س ما َع َزموا عليه َر ْف ُ‬ ‫ـه إال ْ‬ ‫أن ُي ْعليِ َ كلم َت ُه يف‬ ‫وصدُّ الدَّ ْعوة‪.3‬ما‬ ‫ُ‬ ‫‪101‬‬ .1‬من الذي َو َّج ًه َطار ًقا لِ َف ْتح األند ُلس؟‬ ‫‪ .‬‬ ‫ُ‬ ‫فاإلسالم نِ ْع َم ا ُمل ْع َت َقدُ ونِ َ‬ ‫أسئلــــــــــة‬ ‫‪َ .‫أس ُلو َبا ا ْل َم ْد ِح َو َّ‬ ‫الذ ِّم‬ ‫ْ‬ ‫طارق ْب ُن ٍ‬ ‫نِ ْع َم َر ُج ً‬ ‫ُ‬ ‫زياد حني َ‬ ‫ِ‬ ‫جيش اإلسالم مجُ َاهدً ا‪َ ،‬ونِ ْع َم القائِدُ الذي‬ ‫انض َّم إىل‬ ‫ال‬ ‫جه ِ‬ ‫وش‪َ ،‬وأ ْذ َكى َ‬ ‫اد يف َسبيل ال َّلـه‪َ ،‬ف َج َّيش ُ‬ ‫اجل ُي َ‬ ‫س يف ال ُّن ُفوس‪َ ،‬ف َخ َ‬ ‫اض‬ ‫َن َذ َر َن ْف ُ‬ ‫سه لِ ْل َ‬ ‫احلماَ َ‬ ‫ـه ِغماَ َر البح ِر إىل َ‬ ‫بج ْن ِد ال َّل ِ‬ ‫ٌ‬ ‫س‪َ ،‬فنِ ْع َم َفاتِ ُح األندَ ُل ِ‬ ‫األنْدَ ُل ِ‬ ‫اجلهاد‬ ‫طارق‪ ،‬ونِ ْع َم ما َف َع َله‬ ‫س‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫يف سبيل ال َّلـه‪.‬‬ ‫ولكن َأ َبى ال َّل ُ‬ ‫ض احلقِّ ‪َ ،‬‬ ‫ْ‬ ‫وب ْئ َ‬ ‫ِ‬ ‫الو َة اإلسال ِم يف ِ‬ ‫البالد التي ما َلبِ َث أه ُلها ْ‬ ‫عدل املسلمني و َت َع ُام ِل ِه ْم‪،‬‬ ‫هذه‬ ‫أن َو َجدُ وا َح َ‬ ‫عم امل ِ َّل ُة‪.‬‬ ‫فانْقادوا إليه طائِعنيَ ‪.

4‬ب ْئ َس َما َع َز ُموا ِ‬ ‫ض َ‬ ‫عليه َر ْف ُ‬ ‫احلقِّ ‪.‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫ُ‬ ‫(جـ)‬ ‫‪ .2‬نِ ْع َم امل َّل ُة‪.‬كام أنام الز َم ِ‬ ‫يكون ُحم َّىل بـ ْ‬ ‫َ‬ ‫ان الفاعل الذي َجي ُب ْ‬ ‫(أل ً) كام‬ ‫أن‬ ‫اجل ِ‬ ‫يف ُ‬ ‫َ‬ ‫األوىل (القائد) من جمموعة (أ)‪ ،‬أو ً‬ ‫اسام ُمضا ًفا إىل ا ُمل َح َّىل بـ ْ‬ ‫(أل) كام‬ ‫ملة‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ريا ُم ْس َت ِ ً‬ ‫كرة‬ ‫الثانية‬ ‫اجلملة‬ ‫يف‬ ‫ُ‬ ‫(فاتح األندلس)‪ ،‬أو ضم ً‬ ‫رتا وجو ًبا ُم َّ ً‬ ‫فسا ب َت ْميي ٍز َن َ‬ ‫ٍ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫الطالب والطالبات إليه‪.2‬ب ْئ َس ُج ْندُ ُ‬ ‫ٌ‬ ‫فاتح األند ُل ِ‬ ‫الك ْف ِر ُه ْم‪.‬‬ ‫‪ .‫اإليضـــــــاح‬ ‫٭‬ ‫(ب)‬ ‫(أ)‬ ‫نفس ُه لِ ْل ِج َه ِ‬ ‫أي ْم‪.‬‬ ‫طارق‪.2‬نع َم ُ‬ ‫‪ْ .1‬نع َم القائدُ الذي َن َذ َر َ‬ ‫اد‪ .‬‬ ‫األسلوب لِ َي ْج ِذ َب‬ ‫والسؤال عن اسم هذا‬ ‫الدرس‬ ‫هي ٍة لهذا‬ ‫(٭) ُي َم َّهدُ للدرس بطرح‬ ‫َ‬ ‫أمثلة َش َف َّ‬ ‫‪102‬‬ .‬ب ْئ َس َّ‬ ‫‪ .‬‬ ‫ِ‬ ‫بالفع ِل‬ ‫النظر يف‬ ‫أمعنت‬ ‫‪ .‬‬ ‫ٍّ‬ ‫ُ‬ ‫أالحظ َ‬ ‫فع َل ْني ماضي ِ‬ ‫مضارع‬ ‫أي ‪ :‬ال يأيت منهام‬ ‫‪-2‬‬ ‫ٌ‬ ‫ني َجامدَ ْي ِن‪ْ ،‬‬ ‫س) ْ‬ ‫أن ْ‬ ‫(نع َم و َب ْئ َ‬ ‫ان َي ْر َف َع ِ‬ ‫وال أ ْم ٌر‪ .1 .3‬ب ْئ َس قائدً ا ُل َذريقُ ‪.‬‬ ‫س‬ ‫‪ْ .‬‬ ‫طارق ْب ُن زياد‪.4‬نِ ْع َم َما َف َع َله‬ ‫ُ‬ ‫اإلسالم نِ ْع َم ا ُمل ْع َت َقدُ ‪.‬‬ ‫وب َم ْد ٍح أو‬ ‫لة َي ِر ُد فيها َأ َحدُ َه َذ ْين الفع َل ْني ُت َس َّمى ُأس ُل َ‬ ‫إنشا َء ِّ‬ ‫ذم‪.‬‬ ‫ال‬ ‫‪ .1‬إذا‬ ‫ُ‬ ‫وج ُ‬ ‫دهتا يف جمموعة (أ) ُب ْ‬ ‫األساليب السابِ َق ِة َ‬ ‫دئت ْ‬ ‫َ‬ ‫س) ّمما ُيفيدُ‬ ‫(نِ ْع َم) ّمما ُيفيد إنشا َء املدح‪ ،‬ويف جمموعة (ب) ُب ِد َئ ْت بالفعل (ب ْئ َ‬ ‫وك ُّل ُمج ٍ‬ ‫الذم‪ُ .‬‬ ‫اجلهاد يف سبيل اهللِ‪.‬‬ ‫الر ُ‬ ‫أي َر ُ ُ‬ ‫‪ْ .3‬نع َم َرج ً‬ ‫ُ‬ ‫‪ .

‬‬ ‫س) يف‬ ‫فاع ِل (ب ْئ َ‬ ‫الفاعل يف ُك ِّل جمُ ٍ‬ ‫ِ‬ ‫االسم الذي بعدَ‬ ‫مرفوعا‬ ‫لة َأجد ُه اسماً معرف ًة‬ ‫لت‬ ‫تأم ُ‬ ‫ً‬ ‫‪ .4‬وإذا‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫تأملت م َثاليَ ْ جمموعة (جـ) أجدُ همُ ا أس ُلوبيَ ْ‬ ‫باسم يف ِ‬ ‫َ‬ ‫(نِ ْع َم) ّ‬ ‫الفعل (نِ ْع َم) قد ُسبقَ‬ ‫باملدح‬ ‫املخصوص‬ ‫املثال األول هو‬ ‫وأن‬ ‫ِ‬ ‫ٍ‬ ‫ُ‬ ‫ً‬ ‫ملة ِ‬ ‫مبتدأ ُ‬ ‫ُ‬ ‫الف ُ‬ ‫واجل ُ‬ ‫(نع َم ا ُمل ْع َت َقدُ‬ ‫عرب‬ ‫علية بعدَ ُه َخبرَ ٌ ‪.3‬إ َذا َّ‬ ‫َ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫(املخصوص‬ ‫سمى‬ ‫طارق‪،‬‬ ‫طارق‪،‬‬ ‫دائماً (الذي‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫اجلهاد) كام يف جمموعة (أ)‪ ،‬و ُي َّ‬ ‫واجلملة قب َله َخبرَ ٌ ‪ُ ،‬‬ ‫ُ‬ ‫االسم الذي بعدَ‬ ‫عرب مبتدأ‬ ‫ومثل ذلك ُيقال يف‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫باملدح)‪ ،‬و ُي ُ‬ ‫ريق‪َ ،‬ر ْف ُ‬ ‫ِ‬ ‫أي‪ُ ،‬ه ْم‪ُ ،‬ل َذ ُ‬ ‫بالذم)‪.‫ِ‬ ‫ذلك ُي ُ‬ ‫الثالث‪ ،‬أو َك ِلم َة (ما) كام يف ِ‬ ‫مثل َ‬ ‫(ر ُج ً‬ ‫الرابع‪ُ ،‬‬ ‫قال يف‬ ‫املثال‬ ‫ال) كام يف املثال‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫جمموعة (ب)‪.‬‬ ‫(املخصوص‬ ‫سمى‬ ‫(ر ُ‬ ‫َ‬ ‫ِّ‬ ‫س)‪َ :‬‬ ‫ض)‪ ،‬و ُي َّ‬ ‫فاعل (ب ْئ َ‬ ‫مدح الشتماَ هلِماَ عىل الفعل‬ ‫‪ .‬‬ ‫وخمصوص‬ ‫ِ‬ ‫باملدح أو ِّ‬ ‫‪103‬‬ .5‬أخ ً‬ ‫ٍ‬ ‫الذم‪.‬‬ ‫إ ْذ‬ ‫اإلسالم) و ُي ُ‬ ‫ُ‬ ‫األصل ْ‬ ‫َّأما ُ‬ ‫املخصوص باملدح قد ُح َ‬ ‫املثال الثاين َّ‬ ‫فإن‬ ‫ذف ملعرفته من اجلملة السابقة‪،‬‬ ‫َ‬ ‫ربا ُله‪ُ ،‬‬ ‫(نعم ُ‬ ‫عرب جمُ ُ‬ ‫(ونعم ُ‬ ‫ومثل ذلك‬ ‫امللة‬ ‫والتقدير‪:‬‬ ‫اإلسالم) و ُت ُ‬ ‫ُ‬ ‫امللة) خ ً‬ ‫لة َ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫الصديق‪.‬‬ ‫س‬ ‫س ُ‬ ‫الرج ُل‪ ،‬وب ْئ َ‬ ‫س) ُيقال‪ :‬ال َّنماَّ م ب ْئ َ‬ ‫(ب ْئ َ‬ ‫أدركت أن أسلوب املدح َّ‬ ‫ٍ‬ ‫وفاعل‪،‬‬ ‫والذم يتكون من األركان اآلتية‪ِ :‬ف ْع ٍل‪،‬‬ ‫ريا‬ ‫ُ‬ ‫‪ .

4‬إعراب‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫رب‪.‬‬ ‫سمممى‬ ‫يس‬ ‫مدحهه أو َذ ُّممه‪،‬‬ ‫الذم)‪ ،‬ويكون‬ ‫ى‬ ‫مدح‬ ‫االسم‬ ‫‪-3‬‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫(املخصوص باملدح أو ِّ‬ ‫املقصود ُ‬ ‫س َّ‬ ‫ُ‬ ‫ه‪ُ ،‬ي َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫وحي ُ‬ ‫ذف إذا ُف ِ‬ ‫واألصل ذكره و َت ُّ‬ ‫حيذف‬ ‫الفعلية‪ ،‬و ُحي‬ ‫ره‬ ‫وتأخ‬ ‫معرف ًة ًام‬ ‫همم‬ ‫اجلملة‬ ‫أخرهه عن‬ ‫دائام‪،‬‬ ‫أخر ُ‬ ‫فهه َ‬ ‫اجل ِ‬ ‫من ُ‬ ‫ملة‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫مؤخررا‪،‬‬ ‫أخ َر‬ ‫تأخ‬ ‫أخر ُأ َ‬ ‫واجلملة قبله ٌ‬ ‫مؤخ ً‬ ‫‪104‬‬ .‬‬ ‫خرب‬ ‫عرب مبتدأ‪،‬‬ ‫( أ ) إذا تقدََّّ َم ُأ َ‬ ‫واجلملة بعده َخ ٌ‬ ‫ُ‬ ‫عرب مبتدأ َّ‬ ‫(ب) إذا َت َّ‬ ‫خرب مقدم‪.‬‬ ‫معع َّر‬ ‫( أ ) ُم َ‬ ‫املعرف بـ ْ‬ ‫(أل)‪.2‬يكون ُ‬ ‫كل منهام‪:‬‬ ‫فاعل ُك ٍّل‬ ‫عر ًففاا بـ ْ‬ ‫(أل)‪.‬‬ ‫اجلملة‬ ‫باملدح أو َّ‬ ‫ِ‬ ‫الذ ِّم ‪:‬‬ ‫املخصوص‬ ‫‪ .‬‬ ‫(ب) مضا ًف‬ ‫مضافاا إىل َّ‬ ‫ٍ‬ ‫ست ِ ً‬ ‫ٍ‬ ‫منصوب‪.‫أســـتنتـج‬ ‫ُ‬ ‫عالن ِ‬ ‫دح‪ ،‬والثاين ُيفيدُ‬ ‫يفيد‬ ‫فيد‬ ‫املد َح‬ ‫األول يفيدُ املَ ْد‬ ‫الزمان‪،‬‬ ‫ان‪،‬‬ ‫ان جامدان الز َم‬ ‫الزم‬ ‫ماض َييان‬ ‫س‪ِ :‬ففعالن‬ ‫وبئس‬ ‫‪ .‬‬ ‫(ما)‪.1‬نِ ْنعع َ‬ ‫عمم وب ْئ َ‬ ‫َّ‬ ‫الذ َّم‪.‬‬ ‫نكرة‬ ‫فس بتميي ٍز‬ ‫س‬ ‫رت‬ ‫س َت‬ ‫مس‬ ‫(جـ) ضم ً‬ ‫ترتا‪ُ ،‬ي َيفف َّ ُ‬ ‫ريا ُم ْ‬ ‫(د) ُ‬ ‫كلمة ( َما)‪.

2‬نِ ْع َم‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ري ا ُمل ِ‬ ‫س ِ‬ ‫عام ً‬ ‫خلص‪.5‬‬ ‫‪-8‬‬ ‫املائدة‪.‬‬ ‫العون عىل‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫‪-5‬‬ ‫احلجرات ‪.‬‬ ‫الصافات‬ ‫‪-7‬‬ ‫الثاين‬ ‫دريب يِ‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫أسلوب املدح أو َّ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫الذ ِّم فيام يأيت‪:‬‬ ‫أركان‬ ‫ني‬ ‫أع ِّ ُ‬ ‫َ‬ ‫الطاعة ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫الغنَى‪.172‬‬ ‫البقرة ‪172‬‬ ‫‪-6‬‬ ‫اجلمعة ‪.11‬‬ ‫هود‪.‬‬ ‫الذاريات‬ ‫‪-4‬‬ ‫‪.‬‬ ‫ال غ ُ‬ ‫‪ .3‬بِ ْئ َ‬ ‫‪105‬‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ .‬‬ ‫الصافات‪.1‬نِ ْع َم‬ ‫اإلسالم‪.‬‬ ‫الدين‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫الذاريات‪.‫ـــــات‬ ‫ال َّتــــدْ يِري َب‬ ‫ُ‬ ‫األو ُل‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫دريب َّ‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ ‫الذم ِ‬ ‫ني ِف َ‬ ‫وفاع َل ُك ٍّل منهام فيام يأيت‪:‬‬ ‫أع ِّ ُ‬ ‫َ‬ ‫عل املدح أو ِّ‬ ‫َ‬ ‫ـه تعاىل‪:‬‬ ‫قال ال َّل ُ‬ ‫الرعد‪.

2 .......4‬نِ ْع َم ْت ُّأم املؤمننيَ‬ ‫حفصة‪....................‬ق ُ‬ ‫‪ ..‬‬ ‫الرابع‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫كتاب ص ِّف ٌّي‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫يِ ٌّ‬ ‫بمخصوص بمدح أو َذ ٍّم مناسب مما يأيت‪َ ،‬‬ ‫ُ‬ ‫وأضبِ ُط ِ‬ ‫َ‬ ‫ٍ‬ ‫آخ َره بالشكل‪:‬‬ ‫الفراغ‬ ‫أمأل‬ ‫العادل ‪ -‬الكتاب ‪ -‬احلق ‪ -‬القراءة‬ ‫إبليس ‪ -‬الرياء ‪َ -‬م ْن ‪ -‬التواضع‬ ‫‪ ............8‬نِ ْع َم‬ ‫ال محز ُة ْب ُن ِ‬ ‫‪ ...3‬بِ ْئ َ‬ ‫س ‪َّ .5‬بِ ْئس‬ ‫ُ‬ ‫احلامقة‪........1‬نِ ْع َم صدي ًقا ‪....‬‬ ‫‪ ............‬‬ ‫خليفة‬ ‫‪ .....‬‬ ‫السوء‪....................‬‬ ‫‪ .....6‬بِ ْئ َ‬ ‫‪ ....7‬بِ ْئ َ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫الرسول أبو َب ْك ٍر‪.‬‬ ‫‪ ....‬‬ ‫‪........4‬نِ ْع َم‬ ‫س‬ ‫‪ ..‬اجلدُّ ‪.8‬نِ ْع َم‬ ‫‪.........‬نِ ْع َم‬ ‫عم ‪ .‬‬ ‫س ‪َ ......‬‬ ‫ُ‬ ‫كتاب ص ِّف ٌّي‬ ‫الثالث‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫يِ ٌّ‬ ‫ِ‬ ‫الكلامت اآلتية يف هِ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫أمكن‪:‬‬ ‫بالشكل َم َتى‬ ‫آخرها‬ ‫مكانا‬ ‫أض ُع‬ ‫َ‬ ‫املناسب‪ ،‬وأضبِ ُط َ‬ ‫القائد ‪ -‬القرين ‪ -‬ما ‪ -‬صفة ‪ -‬عمل ‪ -‬اخللق ‪ -‬جتارة ‪ -‬الرشيعة‬ ‫ِ‬ ‫الص ْد ُق‪.7‬نِ ْع َم ‪ ..‬‬ ‫طبعا‬ ‫س ً‬ ‫‪ .‬‬ ‫الر َي ُاء‪.‬‬ ‫‪ .1‬نِ َ‬ ‫‪.....‬‬ ‫خُي ِّط ُط له‬ ‫ُ‬ ‫الدعو ُة إىل اهللِ‪..‬‬ ‫ُ‬ ‫رشيعة اإلسالم‪.‬‬ ‫س ما يدعو إليه امللحدون‬ ‫‪ ....‬‬ ‫س َعدُ ُّو اهللِ ‪.6‬بِ ْئ َ‬ ‫الكفر‪.........‬خالدُ ْب ُن‬ ‫ِّ‬ ‫‪ ..2‬بِ ْئ َ‬ ‫‪106‬‬ .....5‬بِ ْئ َ‬ ‫رين ُّ‬ ‫‪ ..‬‬ ‫ُ‬ ‫الزوجة َز ْو َج ُة أيب لهَ َ ٍ‬ ‫ب‪..‫ُ‬ ‫‪ ...‬‬ ‫‪..‬‬ ‫الوليد‪ .............‬‬ ‫اليهود‪.9‬نِ ْع َم َبط ً‬ ‫عبدا ُمل َّط ِل ِ‬ ‫ب‪....................

............‬‬ ‫السادس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫مناسبة‪:‬‬ ‫الذم يف جمُ ٍل‬ ‫اجعل األسام َء اآلتية خمصوص ًة باملدح أو ِّ‬ ‫ُ‬ ‫رب‪ ،‬اخل َي ُ‬ ‫ُ‬ ‫القرآن ا ِ‬ ‫ُ‬ ‫الباطل‪....‬اإلسالم‬ ‫ُ‬ ‫‪ ............‬‬ ‫س‬ ‫‪ ... ...‬‬ ‫‪ .6‬بِ ْئ َ‬ ‫‪ ....4‬نِ ْع َم َّ‬ ‫الط ْب ُع‬ ‫الطالب‬ ‫س‬ ‫ُ‬ ‫‪ ..........‬‬ ‫النار‪..........5‬نِ ْع َم ‪ُ ...............................3‬ب ْئ َ‬ ‫املطلب‪.......‬‬ ‫هاد‪،‬‬ ‫الس َه ُر‪،‬‬ ‫جل ُ‬ ‫الفضلية‪ ،‬الص ُ‬ ‫انة‪َّ ،‬‬ ‫السابع‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫ُ‬ ‫خمصوصا‬ ‫اسم مما يأيت‬ ‫ناسبة‪:‬‬ ‫الذم ُم َت َقدِّ ًما يف جمُ َ ٍل ُم‬ ‫ِ‬ ‫أجعل ُك َّل ٍ‬ ‫ً‬ ‫باملدح أو ِّ‬ ‫ب‪َ ،‬‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫الس ُ‬ ‫الواج ِ‬ ‫الصديق‪ ،‬رَّ ِ‬ ‫ُ‬ ‫طاعة الوالِدَ ين‪.................‬الكفا ِر ُ‬ ‫‪ .......‬‬ ‫س ‪ ..........................1‬نِ ْع َم ‪ ....‬‬ ‫‪ .........‬‬ ‫ُّ‬ ‫التسك ُع يف الشوارع‪......8‬نِ ْع َم عاد ًة‬ ‫‪...‬‬ ‫احل َسدُ ‪،‬‬ ‫إمهال‬ ‫الصدَ َق ُة‪،‬‬ ‫الكتاب‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫قة‪َّ ،‬‬ ‫‪107‬‬ ......‬‬ ‫اخلامس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫ُ‬ ‫أض ُع ِ‬ ‫ِ‬ ‫فاع ً‬ ‫َ‬ ‫نوعه‪:‬‬ ‫املكان اخلايل‪،‬‬ ‫س) يف‬ ‫وأذكر َ‬ ‫ال مناس ًبا لِـ (نِ ْع َم) و(بِ ْئ َ‬ ‫ُ‬ ‫نوعه‬ ‫‪ ..6‬بِ ْئ َ‬ ‫‪........‬‬ ‫ُي ِّ‬ ‫ؤخ ُر واج َبه‪...................‬‬ ‫‪.....‬‬ ‫س ‪....‬‬ ‫س ‪ ...........‬ا ُملدَ َاو َم ُة عىل الصالة‪...........‬‬ ‫‪..........................‬‬ ‫‪ ...‬‬ ‫اليهود‪...............‬املتقني ُ‬ ‫اجلنة‪.4‬بِ ْئ َ‬ ‫ُ‬ ‫فاع املَدَ نيِ ِّ‪...........................3‬نِ ْع َم ‪ .5‬نِ ْع َم‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫احلاك ُم ‪.... ........................2‬بِ ْئ َ‬ ‫‪ .....‬‬ ‫‪.......................‬‬ ‫‪............‬‬ ‫يقوم به‬ ‫رجال الدِّ ِ‬ ‫‪ ............7‬نِ ْع َم‬ ‫‪ .............................................‬‬ ‫‪..‬‬ ‫‪..............................................‫ُ‬ ‫اخللق‪........‬‬ ‫‪.......................

‫الثامن‬
‫دريب‬
‫ال َّت‬
‫ُ‬
‫ُ‬

‫الذم‪:‬‬
‫َأ َم ِّث ُل لِ َما يأتي بعبارات إلنشاء‬
‫ِ‬
‫المدح أو ِّ‬
‫‪ُ - 1‬ج ٍ‬
‫ُ‬
‫ضميرا ُم ْس َتتِ ًرا‪.‬‬
‫الفاعل فيها‬
‫ملة يكون‬
‫ً‬
‫ُ‬
‫الفاعل فيها (ما)‪.‬‬
‫‪ - 2‬جملة يكون‬

‫‪ - 3‬جملتين يكون الفاعل فيهما ُم َح ّل ًى بـ ْ‬
‫(أل)‪.‬‬

‫الفاعل فيهما ُمضا ًفا لِ ُم َع َّرف بـ ْ‬
‫ُ‬
‫ُ‬
‫(أل)‪.‬‬
‫يكون‬
‫‪ُ - 4‬جملتين‬
‫التاسع‬
‫دريب‬
‫ال َّت‬
‫ُ‬
‫ُ‬
‫َأ ْو ىَص َر ُج ٌل بنيه َف َق َ‬
‫ال‪:‬‬

‫َو ِص َّي ٌة‬

‫فإن َت ْق َوى ال َّل ِ‬
‫ُ‬
‫ني‪َ ،‬ع َل ْي ُكم ب َت ْق َوى ال َّلـه‪َّ ،‬‬
‫الرحم‪،‬‬
‫ـه ُت ْع ِق ُب اجل َّن َة‪،‬‬
‫وعليكم بص َل ِة َّ‬
‫َيا َب َّ‬
‫داء َ‬
‫َ‬
‫األ َما َن ِة و ِر َع ِ‬
‫وعليكم َبأ ِ‬
‫ُ‬
‫اية‬
‫س ال َق ِط َيعة َق ِط َيع ُتهم‪،‬‬
‫َف ْنع َم صل ًة ِص َل ُة َذ ِوي األ ْر َحام‪ ،‬وبِ ْئ َ‬
‫املر ِء َ‬
‫َ‬
‫احل َسدُ ‪ .‬وإ َّي ُاك ْم وال ُب ْخ َل‪ ،‬فبئس الداء ال ُب ْخ ُل‪،‬‬
‫اجلار‪ .‬وال تحَ َ َ‬
‫اسدُ وا‪َ ،‬فب ْئ َ‬
‫س َخ َّل ُة ْ‬
‫وخ ُذوا َعن َأ ْه ِل ال َّت َج ِ‬
‫روا َذ ِوي ال َف ِضي َلة‪ُ ،‬‬
‫ارب‪ ،‬وات َُّقوا َز َّل َة‬
‫الس َخ ُاء‪ ،‬وو ِّق ُ‬
‫ونِ ْع َم الدَّ َو ُاء َّ‬

‫َ‬
‫ال ِّل َسان‪َ ،‬فماَ‬
‫أخط َر َها عىل اإلن َْسان!‬
‫َ‬
‫س ال َق ْوم َم ْن َت َر ُكوا املَ ْع ُر َ‬
‫وأ ْح ُيوا املَ ْع ُروف وافع ُلو ُه‪ْ ،‬‬
‫وف‬
‫واك َر ُهوا ا ُمل ْن َك َر ْ‬
‫واج َتنِ ُبو ُه‪ ،‬فبِ ْئ َ‬
‫وبروا آبا َءكم َت ُّرب ُك ْم أ ْب ُ‬
‫السالح‪،‬‬
‫بالص ْد ِق‪ ،‬فهو نِ ْع َم‬
‫ناؤ ُك ْم‪َ ،‬‬
‫وع َل ْي ُك ْم ِّ‬
‫َ‬
‫ُ‬
‫وس َك ُتوا َعلىَ ا ُمل ْن َك ِر‪ُّ .‬‬
‫ُ‬
‫الكذب‪.‬‬
‫اخلديعة‬
‫س‬
‫ُ‬
‫وب ْئ َ‬

‫‪108‬‬

‫( أ ) َأ ُ‬
‫يب َعماَّ يأيت‪:‬‬
‫قرأ‬
‫الوصي َة السابقة‪ ،‬ثم ُأ ِج ُ‬
‫َّ‬

‫‪ - 1‬ملاذا أوصاهم بأداء األمانة ورعا َية اجلار؟‬

‫ـروا آ َبا َء ُك ْم َتبرَ ُّ ُكم أ ْبن ُ‬
‫َاؤك ْم؟‬
‫‪ - 2‬ما معنى‪َ :‬ب ُّ‬
‫‪ - 3‬ما َخ َط ُر زلة ال ِّلسان عىل اإلنسان؟‬

‫ِ‬
‫(ب) أ َبينِّ ُ معانيِ َ‬
‫الكلامت اآلتية‪:‬‬
‫الر ِحم ‪َ ،‬خ َّلة ‪ ،‬و ِّق ُروا ‪ُّ ،‬بروا‬
‫َّ‬

‫ستخرج ما يأيت‪:‬‬
‫(جـ) َأ‬
‫ُ‬

‫ٍ‬
‫‪َ -1‬‬
‫كلامت وأضدا َدها‪.‬‬
‫ثالث‬

‫ٍ‬
‫كلامت هبا ٌ‬
‫‪َ -2‬‬
‫ألف زائد ٌة‪.‬‬
‫ثالث‬

‫ٍ‬
‫‪َ -3‬‬
‫كلامت هبا مهز ُة َو ْص ٍل‪.‬‬
‫ثالث‬

‫رها عىل اإلنسان!»؟‬
‫نوع األسلوب‪« :‬فماَ ْ‬
‫( د ) ما ُ‬
‫أخ َط َ‬
‫صية ما يأيت‪:‬‬
‫أذكر َ‬
‫من َ‬
‫(هـ) ُ‬
‫الو َّ‬

‫ِ‬
‫اخ َت َل َ‬
‫الفاع ِل فيها‪.‬‬
‫نوع‬
‫وذم ْ‬
‫ف ُ‬
‫‪ - 1‬ثالثة أساليب ٍ‬
‫مدح ٍّ‬
‫ِ‬
‫اجل ِ‬
‫خمصوصا َت َقدَّ َم عىل ُ‬
‫الفعلية‪.‬‬
‫ملة‬
‫‪-2‬‬
‫ً‬

‫أضع ًّ‬
‫ِ‬
‫ذم غ ِ‬
‫ري َما َس َبقَ ‪.‬‬
‫حتت‬
‫خطا َ‬
‫أسلوب ٍ‬
‫مدح أو ٍّ‬
‫(و) ُ‬
‫ِ‬
‫الكلامت امللون َة‪.‬‬
‫( ز ) ُأ ْع ِر ُب‬

‫‪109‬‬

‫( أ ) َأ ْم َثل ٌة ُم ْع َر ٌبة ‪:‬‬
‫(‪ )1‬نِ ْع َم ا َ‬
‫خل َّل ُة ا ْل َك َر ُم‪.‬‬

‫الكلمة‬

‫نِ ْع َم‬
‫َ‬
‫اخل َّل ُة‬

‫َ‬
‫الك َر ُم‬

‫يِ ُ‬
‫العارش‬
‫دريب‬
‫ال َّت‬
‫ُ‬

‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬

‫ماض َج ِ‬
‫ِف ٌ‬
‫عل ٍ‬
‫الفتح‪.‬‬
‫مبني عىل ِ‬
‫امدٌ ( ُيفيدُ املَ ْد َح)‪ٌّ ،‬‬
‫مرفوع‪ ،‬وعالم ُة رفعه الضم ُة الظاهر ُة عىل ِ‬
‫ُ‬
‫آخ ِره‪.‬‬
‫فاعل (نِ ْع َم)‬
‫ٌ‬

‫مرفوع وعالم ُة ِ‬
‫رفع ِه الضم ُة الظاهر ُة‬
‫مؤخر‬
‫(مصوص باملدح)‬
‫مبتدأ‬
‫ٌ‬
‫ٌ‬
‫ٌ‬
‫عىل ِ‬
‫آخ ِره‪ .‬واجلمل ُة الفعلي ُة (نِ ْعم َ‬
‫اخل َّل ُة) يف حمل رفع َخ َ ٌرب ُم َقدَّ ٌم ‪.‬‬

‫س ِص َف ًة َّ‬
‫الط َم ُع‪.‬‬
‫(‪ )2‬بِ ْئ َ‬

‫الكلمة‬

‫س‬
‫بِ ْئ َ‬

‫ِصف ًة‬
‫َّ‬
‫الط َم ُع‬

‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬

‫ماض َجامدٌ (يفيد َّ‬
‫ٌ‬
‫ُ‬
‫ٍ‬
‫والفاعل‬
‫مبني عىل الفتح‪،‬‬
‫فعل‬
‫الذ َّم)‪ٌّ ،‬‬

‫ضمري ُم ْس َت ِ ٌرت تقدير ُه (هي)‪.‬‬
‫ٌ‬
‫الفتحة الظاهر ُة عىل ِ‬
‫ُ‬
‫ُ‬
‫آخ ِره‪.‬‬
‫وعالمة نصبِ ِه‬
‫منصوب‪،‬‬
‫َ ْمتيِ ٌيز‬
‫ٌ‬
‫ٌ‬
‫(مصوص َّ‬
‫مرفـــــوع‪ ،‬وعالمــــة‬
‫مؤخر‬
‫بالذم)‬
‫مبتـــدأ‬
‫ٌ‬
‫ٌ‬
‫ٌ‬
‫الظاهــــر ُة علــــى ِ‬
‫ِ‬
‫رفع ِ‬
‫ِ‬
‫ُ‬
‫ُ‬
‫واجلملة‬
‫آخـــــ ِره‪.‬‬
‫الضمة‬
‫ـــه‬
‫ُ‬
‫خرب مقدَّ ٌم‪.‬‬
‫الفعلية ُ‬
‫قبله يف حمل رفع ٌ‬
‫‪110‬‬

.......‬‬ ‫‪........‬‬ ‫مقدم يف حمل‬ ‫‪ ،‬واجلملة الفعلية‬ ‫عىل‬ ‫‪.......................................‬‬ ‫رف ِع ِه‬ ‫مرفوع‪،‬‬ ‫مبتدأ‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫فعل ٍ‬ ‫ماض جامدٌ ( ُيفيدُ‬ ‫الفتح‪.‬‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫الكلمة‬ ‫نِ ْع َم‬ ‫‪.......................‬‬ ‫‪............‬‬ ‫املوصول ال َحم ََّل هلا من‬ ‫والفاعل ِص َل ُة‬ ‫الفع ِل‬ ‫َ‬ ‫ومج ُ‬ ‫ُ‬ ‫(املعروف)‪............................‬‬ ‫مبني عىل‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫املدح)‪ٌّ ،‬‬ ‫ٌ‬ ‫مبني عىل السكون يف ِّ‬ ‫رفع فاعل (نِ ْع َم)‪...................‬‬ ‫‪.............‬‬ ‫ُ‬ ‫والفاعل‬ ‫‪،‬‬ ‫عىل‬ ‫‪........ ...‬‬ ‫اسم‬ ‫حمل ٍ‬ ‫ٌ‬ ‫موصول ٌّ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫وعالمة رفعه‬ ‫مرفوع‪،‬‬ ‫مضارع‬ ‫فعل‬ ‫الضمة الظاهر ُة عىل‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫ِ‬ ‫(أنت)‪ُ ،‬‬ ‫ُ‬ ‫واجل ُ‬ ‫ملة من‬ ‫تقدير ُه‬ ‫ضمري ُم ْس َت ِ ٌرت‬ ‫والفاعل‬ ‫آخ ِر ِه‪،‬‬ ‫َ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫اإلعراب‪........‬‬ ‫َم َث ً‬ ‫ال‬ ‫ُ‬ ‫الصحابة‬ ‫‪........‬‬ .....................‬‬ ‫‪..................‬‬ ‫‪111‬‬ ‫‪...‬‬ ‫‪..................‬‬ ‫) ُم َّ‬ ‫مرفوع‪ ،‬وعالمة رفعه‬ ‫ؤخ ٌر‬ ‫(مصوص‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫‪.........‬‬ ‫‪...........‬‬ ‫الفتح ُة‬ ‫َ‬ ‫‪..................‫ُ‬ ‫املعروف نِ ْع َم ما ت َْص َن ُع‬ ‫(‪)3‬‬ ‫الكلمة‬ ‫ُ‬ ‫املعروف‬ ‫نِ ْع َم‬ ‫َما‬ ‫نع‬ ‫َت ْص ُ‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫ٌ‬ ‫الضمة الظاهر ُة عىل ِ‬ ‫وعالمة ِ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫آخ ِر ِه‪..................‬‬ ‫‪............‬‬ ‫رب املبتدأ‬ ‫لة (نِ ْع َم ما‬ ‫ُْ‬ ‫ُ‬ ‫تصنع) يف حمل رفع خ ُ‬ ‫(ب) َ‬ ‫يِ‬ ‫اإلعراب ‪:‬‬ ‫أشا يِر ُك يف‬ ‫(‪ )1‬نِ ْع َم َم َث ً‬ ‫ال الصحا َب ُة‪.......‬‬ ‫‪..‬‬ ‫ني عىل‬ ‫) َم ْب ٌّ‬ ‫‪..............‬‬ ‫جامدٌ ( ُيفيدُ‬ ‫تقدير ُه‬ ‫ُ‬ ‫‪.........‬‬ ‫ُ‬ ‫وعالمة‬ ‫‪،‬‬ ‫‪..

.‬‬ ‫‪.....3‬قال الشاعر‪:‬‬ ‫المر ِء َم ْن َ‬ ‫َفنِ ْع َم َص ِد ُ‬ ‫كان َع ْو َن ُه‬ ‫يق ْ‬ ‫عين على الدَّ ْه ِر‬ ‫س ا ْم َر ًأ َم ْن ال ُي ُ‬ ‫وبِ ْئ َ‬ ‫احلادي َع َ َ‬ ‫رش‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫أنصح فيه بالتزا ِم الفضائِ ِل‪ُ ،‬‬ ‫وأ َح ِّذ ُر ِم َن الرذائِ ِل‪ ،‬مع استخدام ِف ْع َىل‬ ‫موضوعا‬ ‫كتب‬ ‫ً‬ ‫َأ ُ‬ ‫ُ‬ ‫املدح َّ‬ ‫والذ ِّم‪....‬‬ ‫ض ِم َن‬ ‫الز َّلة‬ ‫‪ ................‬‬ ‫ِ‬ ‫‪112‬‬ ..........‬‬ ‫‪.‫(‪ )2‬ال َّن ِميم ُة بِ ْئس ِ‬ ‫ت العا َدةُ‪.‬‬ ‫والتاء‬ ‫‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫‪.....‬‬ ‫الظاهر ُة عىل‬ ‫ُ‬ ‫وعالمة رفعه‬ ‫مرفوع‪،‬‬ ‫ٌ‬ ‫واجلمل ُة (بِ ْئ َس ِت العادةُ) يف حمل رفع‬ ‫‪............2‬نِ ْع َم‬ ‫البديل ِم َن َّ‬ ‫التوبة ْ َ‬ ‫ُ‬ ‫االعتذار‪ ،‬وبِ ْئ َ‬ ‫‪ ........................‬‬ ‫الظاهر ُة عىل ِ‬ ‫آخ ِر ِه‪....‬‬ ‫‪..........‬‬ ‫(جـ) ُأع ِر ُب ما يأيت‪:‬‬ ‫‪َّ ...‬‬ ‫‪.........‬‬ ‫َ َ‬ ‫الكلمة‬ ‫ال َّن ِم ُ‬ ‫يمة‬ ‫بِ ْئ َست‬ ‫العاد ُة‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫وعالمة ِ‬ ‫ُ‬ ‫رفع ِه‬ ‫مرفوع‬ ‫ٌ‬ ‫ِ‬ ‫)‬ ‫فيد‬ ‫جام ٌد ( ُي ُ‬ ‫لل َّتأنيث‪..1‬‬ ‫امت‪......‬‬ ‫‪...........................‬‬ ‫‪........................‬‬ ‫‪.............‬‬ ‫الرتْب َي ُة نِ ْع َم َما ُي َقدِّ ُم املع ِّلمون واملع ِّل ُ‬ ‫ِ‬ ‫س ِ‬ ‫ُ‬ ‫الع َو ُ‬ ‫اإلص ُار‪.......‬‬ ‫املبتدأ‪( :‬النميمة)‪.....‬‬ ‫عىل‬ ‫‪....‬‬ ‫‪...........................

2‬يف ِّ‬ ‫أي َع ْرص َت َو َّىل اخلالف َة ُ‬ ‫ال َم َيدُ ُّل َم ْو ِق ُف ُع َم َر ْب ِن ِ‬ ‫‪َ .‬فقال عمر ‪ :‬يا‬ ‫َم َث َل بني َيدَ ْي ِه‪ ،‬قال‪ :‬اتَّق اهلل يا أ َبا َح ْز َر َة‪ ،‬وال َت ُق ْل إال َح ًّقا‪ ،‬فأنشدَ ُه‬ ‫ٌ‬ ‫ً‬ ‫غالم‪َ ،‬أ ْع ِطه امل ِ َئ َة ال َب ِ‬ ‫جرير‪ ،‬ل يبق لدي من املال إ َّ‬ ‫جرير‪.)2‬‬ ‫أسئلــــــــــة‬ ‫اخل َل َف ِ‬ ‫ون عىل ُ‬ ‫الشعراء َي ِفدُ َ‬ ‫اء؟‬ ‫‪ .‬‬ ‫الـمشْ دُ ُ‬ ‫الـم ْص ُفود يف َق َرن ‪َ :‬‬ ‫(‪َ )1‬‬ ‫(‪ )2‬العقْدُ الفريد ‪( 96 : 2/91‬بترصف)‪.‬‬ ‫اق َية‪ ،‬ثم خرج‬ ‫ال مئة دينار‪َ .‬أ ْي ُ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫ري ُي ِ‬ ‫جرير؟ قال‪َ :‬خ َر ْج ُت من ِ‬ ‫عند أم ٍ‬ ‫ويمنع‬ ‫عطي الفقرا َء‬ ‫فقال له الشعرا َء‪ :‬ما َو َرا َء َك يا‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫وإين عنه َل َر ٍ‬ ‫الشعرا َء‪ِّ ،‬‬ ‫اض (‪.3‬ع َ‬ ‫عبدالعزي ِز ِم َن ُّ‬ ‫الشعراء؟‬ ‫ود يف َح ْبل‪.‬‬ ‫‪113‬‬ .‫الــمنَـــــــــــــــا َدى‬ ‫ُ‬ ‫َلما َولِي عمر ب ُن ِ‬ ‫الشعراء فلم يأ َذنْ لهم‪ ،‬فأقاموا َببابه‬ ‫وفد إليه‬ ‫عبدالعزي ِز الخالف َة‪َ ،‬‬ ‫ُ‬ ‫ُ ْ‬ ‫َّ‬ ‫َ‬ ‫عبد ِ‬ ‫َأياما‪ ،‬فرأى جرير َعو َن ب َن ِ‬ ‫فصاح به قائ ً‬ ‫ُ‬ ‫ال‪:‬‬ ‫يدخل عليه‪،‬‬ ‫الله‬ ‫َّ ً‬ ‫َ‬ ‫ٌ ْ ْ‬ ‫عما َم َت ُه‬ ‫يا أ ُّي َها‬ ‫ُ‬ ‫الم ْر ِخي َ‬ ‫الرج ُل ُ‬ ‫ِ‬ ‫َأ ْبـ ِ‬ ‫ـلــغْ خلي َف َتنَا ْ‬ ‫الق َي ُه‬ ‫كنت‬ ‫إن‬ ‫َ‬ ‫هذا زما ُن َك ِّإين َق ْد َم َض َزمنَي‬ ‫َ ِ (‪)1‬‬ ‫البابكا ْل َم ْص ُف ِ‬ ‫أ ِّنيلدى ِ‬ ‫ودفيق َرن‬ ‫إن الشعرا َء بِ َب َ‬ ‫َّ‬ ‫ري املؤمنني‪َّ ،‬‬ ‫ابك‪ .1‬ملاذا كان‬ ‫ُ‬ ‫عمر ْب ُن عبدالعزيز؟‬ ‫‪ .‬قال‪َ :‬يا َع ْو ُن‪ ،‬مايل َولِ ّ‬ ‫لشعراء؟‬ ‫فلام دخل َع ْون قال‪َ :‬يا أم َ‬ ‫أحاجب‪ ،‬أ ْد ِخ ْل ُه‪َّ ،‬‬ ‫ِ‬ ‫فلام‬ ‫عمر‪:‬‬ ‫هم؟ َف َعدَّ ُه ْم عليه حتى َذ َك َر‬ ‫َف َم ْن‬ ‫ُ‬ ‫ً‬ ‫جريرا‪ ،‬فقال ُ‬ ‫بالباب ِم ْن ْ‬ ‫جرير‪ .

‬‬ ‫الطالب‬ ‫بعض‬ ‫(٭) ُي َم َّهدُ للدرس بأن ُي َ‬ ‫والطالبات ُمنَا َداة زمالئِهم وزميالتِ ّ‬ ‫‪114‬‬ .‬‬ ‫ُم َ‬ ‫ِ‬ ‫جمموعة (ب) فأجدُ ُه ً‬ ‫(أي ‪ :‬غري ُم َر َّك ٍ‬ ‫ب) لك َّنه‬ ‫‪َ .3‬أ َت َّأم ُل املنا َدى يف‬ ‫اسام مفر ًدا ْ‬ ‫الم)‪ ،‬وهذه النكر ُة ُي ْقصدُ َن ُ‬ ‫داؤها بِ َع ْينِها‪ ،‬وتسمى نكر اًة‬ ‫نكر ٌة َ‬ ‫اجب‪ُ ،‬غ ُ‬ ‫(ح ُ‬ ‫مقصود اًة‪.‬‬ ‫َأ َح ُ‬ ‫أع ِط ِه املِئَة ال َب ِ‬ ‫اق َية‪.‬‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫طلب من ِ‬ ‫هن‪َ ،‬و َيدْ ُخ ُل الـمعلم والـمعلمة من ذلك للموضوع‪.‬‬ ‫‪َ .‬‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫ٍ‬ ‫أالحظ األمثلة السابقة فأجد َّ‬ ‫سبوق بـ‬ ‫اشتمل عىل اسم ُمنَا ًدى َم‬ ‫أن ُك ًّال منها‬ ‫‪-1‬‬ ‫ِ‬ ‫تنبيه ُه ملا يأيت بعد‬ ‫(يا) أو إحدى‬ ‫طلب إقبال املنا َدى أو ُ‬ ‫أخواهتا‪ُ ،‬ي ْق َصدُ منه ُ‬ ‫النِّداء‪.‬يــا َأ ُّيهــــا‬ ‫أم َ‬ ‫الرجــل ُ‬ ‫ِع َما َم َتـــه‬ ‫اتق اهلل يا أبا َح ْز َر َة‪.2‬أ َت َأ َّم ُل أمثلة جمموعة (أ) فأجد َّ‬ ‫(ع ْو ُن‪،‬‬ ‫الواقع بعد حرف‬ ‫جرير)‬ ‫أن املنا َدى‪َ :‬‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫مضاف َ‬ ‫ٍ‬ ‫ٌ‬ ‫ري ُم َر َّك ٍ‬ ‫ب)‪ ،‬وهذا ُي َس َّمى‬ ‫ري‬ ‫اسم‪،‬‬ ‫(أ ْي ‪َ :‬غ ْ ُ‬ ‫معرفة‪َ ،‬ع َل ٌم‪ ،‬غ ُ‬ ‫ال ِّندَ اء ( َيا) ٌ‬ ‫فر اًدا اً‬ ‫علم‪.‫اإليضـــــــاح‬ ‫٭‬ ‫(أ)‬ ‫لش ِ‬ ‫يا َع ْو ُن‪َ ،‬مايل ولِ ُّ‬ ‫عراء؟‬ ‫جرير ؟‬ ‫َما َو َرا َء َك يا‬ ‫ُ‬ ‫(ب)‬ ‫اجب ‪َ ،‬أ ْد ِخ ْل ُه‪.‬‬ ‫الم‪ْ ،‬‬ ‫َأ ْي ُغ ُ‬ ‫(د)‬ ‫( جـ )‬ ‫َيا ِ‬ ‫إن الشعرا َء بِ َب َ‬ ‫ُ‬ ‫ري ا ُملؤمننيَ ‪َّ ،‬‬ ‫الم ْر ِخـــي‬ ‫ابك‪َ .

‫ِ‬ ‫(أي‬ ‫‪ .5‬إذا كان االسم املنا َدى َحم ًَّىل بـ (أل) ُت ُو ِّص َل لندَ ائِه بـ َ‬ ‫(أ ُّ َيا) لِ ْل ُم َّ‬ ‫ذكر كام يف جمموعة‬ ‫الرجل) وبـ َ‬ ‫ُ‬ ‫(أ َّي ُتها) ل ْل ُمؤَ َّنث نحو ‪( :‬يا َأ َّي ُتها املرأ ُة حافظي عىل‬ ‫(د) (يا َأ ُّ َيا‬ ‫اب)‪َّ ،‬أما إذا كان املنا َدى ا ُمل َح َّىل بـ (أل) َل ْف َظ َ‬ ‫اجل َ‬ ‫احلج ِ‬ ‫ال َل ِة (ال َّلـه) فإنه ُينَا َدى‬ ‫َ‬ ‫ـه)‪.‬‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫والطالبات َّ‬ ‫ِ‬ ‫جمعا‪.4‬أتأمل املنا َدى يف‬ ‫زر َة) َأ ِجد ُه ُم َر َّك ًبا ْ‬ ‫ري ا ُمل ْؤ ِمنني‪ ،‬أ َبا َح َ‬ ‫جمموعة (جـ)‪( ،‬أم َ‬ ‫يف إىل (املؤمننيَ )‪َ ،‬‬ ‫ري) ِ‬ ‫و(أ َبا) ُأ ِض َ‬ ‫أض َ‬ ‫(ح ْز َر َة)‪ ،‬و ُي َس َّمى‬ ‫يف إىل َ‬ ‫ُمضا ًفا) فـ (أم َ‬ ‫املنا َدى املضاف‪.‬‬ ‫‪ .7‬أ َّما املنادى املضاف فيكون منصوب ًا‪ ،‬وعالمة نصبِه‬ ‫الفتحة كام يف (أم َ‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫مضاف إليه جمرور ً‬ ‫ٌ‬ ‫دائام‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫ري) أو ما‬ ‫‪ .‬‬ ‫ويا طالبتان)‪،‬‬ ‫والواو يف ْ‬ ‫ُ‬ ‫وكذا َ‬ ‫(أ ُّي وأ َّي ُة) ُي ِ‬ ‫االسم الذي بعدمها‬ ‫واهلاء فيهام لل َّت ْنبيه‪َّ ،‬أما‬ ‫الضم‪،‬‬ ‫بنيان عىل‬ ‫ُ‬ ‫ِّ‬ ‫ُ‬ ‫َف ُي ْع َر ُب ص َف ًة هلام مرفوع ًة ً‬ ‫دائام‪.6‬ي ْبنَى املنا َدى عىل َّ‬ ‫الض ِّم إذا كان مفر ًدا (‪َ )1‬ع َل ًام‪ ،‬أو نكر ًة مقصود ًة كام يف أمثلة‬ ‫مجع‬ ‫(أ‪ ،‬ب)‪ ،‬أما إذا كان املنادى‬ ‫ُ‬ ‫املفرد َ‬ ‫الع َل ُم أو النكر ُة املقصود ُة مثنًى أو َ‬ ‫مذك ٍر ساملًا‪ ،‬فإنه ُي ْبنى عىل ما ُي ْر َف ُع به‪ ،‬وهو األلِ ُف يف املثنى نحو‪( :‬يا حممدان‬ ‫مجع املذك ِر السال نحو‪( :‬يا حممدون‪ ،‬ويا طالبون)‪.‬‬ ‫القريب‬ ‫وه َيا) لنداء ال َبعيد‪ .‬‬ ‫مبارشة‪ ،‬كقويل‪َ ( :‬يا أل َّل ُ‬ ‫‪ُ .‬أما ( َيا) َف ِل ْل ُمنَا َدى‬ ‫داء‬ ‫و(أ َيا َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫الس ِ‬ ‫ُ‬ ‫ياق‪ ،‬كقولِك‪( :‬حممدُ أ ْقبِ ْل) والتقدير‪:‬‬ ‫حرف‬ ‫حذف‬ ‫‪ .9‬جيوز‬ ‫النداء و ُي ْف َه ُم َ‬ ‫من ِّ‬ ‫(يا حممدُ )‪.‬‬ ‫حروف‪ ،‬وما بعده‬ ‫حركات أو‬ ‫ينوب عنها من‬ ‫رب استعم ُلوا َ‬ ‫ُ‬ ‫ري َّ‬ ‫و(أي)‬ ‫(أ)‬ ‫‪-8‬‬ ‫الع َ‬ ‫ْ‬ ‫حروف النِّداء هي ‪َ ( :‬يا‪ْ ،‬‬ ‫أن َ‬ ‫أي‪َ ،‬أ‪َ ،‬أ َيا‪َ ،‬ه َيا) َغ ْ َ‬ ‫القريب‪َ ،‬‬ ‫ِ‬ ‫لِنِ ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫والبعيد‪.‬‬ ‫بالـمفرد في النِّدَ ِاء َغ ْي ُر‬ ‫أن الـمرا َد‬ ‫للطالب‬ ‫(‪ُ )1‬ي َب ِّي ُن الـمعلم والـمعلمة‬ ‫الـمضاف حتى لو كان مثنًّى أو ً‬ ‫‪115‬‬ .

4‬ي ْينن َ‬ ‫ص ُ‬ ‫ص ٍ‬ ‫ب إذا كان مفر ًدا َععلل ًام‬ ‫صب‬ ‫نص‬ ‫فعع به يف َحم ِّل‬ ‫حمل‬ ‫‪ُ .‬‬ ‫ضافف‬ ‫‪ُ .3‬إذا كان املنا َدى م َّتص ً‬ ‫للم َّ‬ ‫و(أيي ُت َتههها)‬ ‫ذكر‪،‬‬ ‫للمذك‬ ‫(أ ُّ َييا)‬ ‫ل لِلندائ‬ ‫صل‬ ‫متصال‬ ‫صال‬ ‫ا)‬ ‫ذك‬ ‫ر‪ ،‬و(أ َّ‬ ‫ا) ُ‬ ‫ِ‬ ‫أماا ُ‬ ‫ا) ُم َبابا َ َ‬ ‫(يا)‬ ‫ـه) َف ُي َينناَا َاد‬ ‫ناد‬ ‫(اللـه‬ ‫للمؤَ َّننث‪.‬‬ ‫ياق‪.‬‬ ‫ارش ًة‪.‫أســـتنتـج‬ ‫اسم يأيت بعد ِ‬ ‫ند ٍاء‪ ،‬لِ َ‬ ‫ِ‬ ‫طل ِ‬ ‫يهه‪.1‬ا ُملامل َنَادى‬ ‫نادى‬ ‫ادى ‪ٌ :‬‬ ‫(أ) َ‬ ‫النداء هي‪َ :‬‬ ‫ا) لِ ْللل ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫و(ه َييا)‬ ‫و(أيا)‬ ‫منناَا َاد‬ ‫ناد‬ ‫بعيد‪،‬‬ ‫لبعيد‬ ‫و(أيي‬ ‫َاددى‬ ‫حروف‬ ‫‪-2‬‬ ‫لمم َ‬ ‫ا) َ‬ ‫القريب‪ ،‬و(أ َ‬ ‫و(أ ْي) لِ ْللل ُ‬ ‫والبب ِ‬ ‫وجيوز َح ْ‬ ‫ا) لِ ْللل َ‬ ‫ُ‬ ‫حذذ ُففها‪.‬‬ ‫مج‬ ‫مقصود ًة‪،‬‬ ‫ى أم َ ًْ‬ ‫ٌ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫‪ُ -6‬‬ ‫الس َياق‪.‬‬ ‫ويكون مفهو ًم‬ ‫النداء‪،‬‬ ‫حرف‬ ‫حذف‬ ‫جيوز‬ ‫مفهوماا َ‬ ‫من ِّ‬ ‫‪116‬‬ .‬‬ ‫(يي‬ ‫لفظ‬ ‫ث‪َّ .‬‬ ‫اسام مفر ًدا أم كان ُمث ًّثنننى‬ ‫سواء أكان اس ًام‬ ‫ا‪.5‬ي ْيبببنى‬ ‫لام‪ ،‬أو نكر ًة‬ ‫نى املنادى عىل ما ُي ْيرر َف ُ‬ ‫َل َن ْ‬ ‫َ ً‬ ‫مجعععا‪.‬‬ ‫والبعيد‬ ‫لقققريب‬ ‫و(يا)‬ ‫ها‪.‬أم‬ ‫َ‬ ‫اجلاللة (ال َّل ُ‬ ‫َاددى بـ ( َ‬ ‫ب املنا َدى إذا كان ُم َ‬ ‫افا‪.‬‬ ‫عيد‪،‬‬ ‫و(يي‬ ‫و( َ‬ ‫ريب وال َ‬ ‫ندائهه بـ َ‬ ‫ندائِ ِ‬ ‫ال بـ (أل) ُت ُتوو ِّص َ‬ ‫‪ .‬‬ ‫ضا ًاف‬ ‫مض‬ ‫صب‬ ‫نص‬ ‫ا‪.‬‬ ‫إقبال املنا َدى أو َت ْتننبنبِي ِه‬ ‫يه‬ ‫بيه‬ ‫ب‬ ‫لب‬ ‫لطط َل‬ ‫أداة نِدَد‬ ‫‪ .‬‬ ‫ه‪.

)1‬‬ ‫قال ﷺ‪َ « :‬يا ُغ ُ‬ ‫(‪ )1‬رياض الصاحلني ‪ ،‬ص ‪.‬‬ ‫الكافرون‪.325‬‬ ‫‪117‬‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ .17‬‬ ‫آل عمران‪.‬‬ ‫الفجر‪.94‬‬ ‫معر ًفا بأل)‪:‬‬ ‫َأع ِّ ُ‬ ‫ني َ‬ ‫نوع املنادى فيام يأيت‪( :‬مضا ًفا‪ ،‬أو مفر ًدا َع ًلام‪ ،‬أو نكر ًة مقصود ًة‪ ،‬أو َّ‬ ‫‪َ -1‬‬ ‫وك ْل ِممَّا َ‬ ‫وك ْل بِ َي َ‬ ‫مينك‪ُ ،‬‬ ‫الم‪َ ،‬س ِّم ال َّلـه‪ُ ،‬‬ ‫يليك» (‪.29‬‬ ‫يوسف ‪.‬‬ ‫سبأ ‪.10‬‬ ‫األعراف ‪.‫ـــــات‬ ‫ال َّتــــدْ يِري َب‬ ‫ُ‬ ‫ني املنا َدى وأداة الن ِ‬ ‫ِّداء فيام يأيت‪:‬‬ ‫أع ِّ ُ‬ ‫َ‬ ‫األو ُل‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫دريب َّ‬ ‫ـه تعاىل‪:‬‬ ‫قال ال َّل ُ‬ ‫‪-1‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫‪-4‬‬ ‫‪-5‬‬ ‫‪-6‬‬ ‫‪-7‬‬ ‫‪-8‬‬ ‫‪-9‬‬ ‫شفوي‬ ‫ٌّ‬ ‫األنبياء‪.31‬‬ ‫اين‬ ‫دريب ال َّثا‬ ‫التدريب‬ ‫الثا يِ‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫الكهف ‪.‬‬ ‫يوسف ‪.

............‬اجمْ َ ُعوا ُصفو َفكم‪....‬ال تستكثري الصدق َة‪...............8‬أ َع ْبدَ ال َّل ِ‬ ‫ـه‪ ،‬ات َِّق ال َّلـ َه‪......3‬هيا ‪ ، .1‬يا ‪ ، ...‬أد ِركا ما َب ِق َي من الوقت‪...................‬‬ ‫ِ‬ ‫األمانة يف العمل‪.‬‬ ‫مسلامت‪ُ ،‬ع ْد َن إىل‬ ‫‪َ ..6‬يا ‪ ، .‬‬ ‫ان‪ ،‬اج َت ِهدَ ا يف ُ‬ ‫‪ ..‫‪ .....‬‬ ‫ص عىل‬ ‫‪ ....2‬أ ‪َ ، .........‬ربيِّ أطفا َلك‪.‬‬ ‫‪118‬‬ ....‬‬ ‫‪َ ...‬‬ ‫ُ‬ ‫الثالث‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫كتاب ص ِّف ٌّي‬ ‫يِ ٌّ‬ ‫ُ‬ ‫تاج إىل ضبط‪:‬‬ ‫املناسب يف املكان اخلايل ممَّا يأيت‪،‬‬ ‫أضع املنادى‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫وأضبط آخر ما يحَ ُ‬ ‫فاطمة‪ ،‬عامل‪ ،‬أختي‪ ،‬مسلمون‪ ،‬ال َّلـه‪ ،‬مهمالن‬ ‫‪ .....2‬وقال الشاعر‪:‬‬ ‫ُ‬ ‫الرجل ا ُمل َع ِّل ُم َغيرْ َ ه‬ ‫َيا َأ هُّ َيا‬ ‫ـه‪َ ،‬ه ِّون علينا َم َصائِ َب الدُّ نيا‪.‬‬ ‫‪ .6‬قال الشاعر‪:‬‬ ‫َه َّ‬ ‫ال لِن ْف ِس َك َ‬ ‫يم‬ ‫كان ذا ال َّت ْع ِل ُ‬ ‫يا َ‬ ‫أخا ا ْل َب ْد ِر َسنَا ًء َو َس ًنى‬ ‫ـه َز َما ًنا َأ ْط َل َع ْك‬ ‫َح ِف َظ ال َّل ُ‬ ‫الع ْر ِ‬ ‫ب ا ّلتي ِه َي ُّأمنَا‬ ‫َيا ُأ َّم َة ُ‬ ‫َأ ُّي ال َف َخا ِر َن َم ْيتِ ِه و َن َم ِ‬ ‫اك؟‬ ‫‪ ....5‬أ ْي خالدَ ِ‬ ‫وسكماَ ‪....4‬يا ‪ ، ..7‬وقال َ‬ ‫آخر ‪:‬‬ ‫‪َ ............‬‬ ‫‪ ...5‬يا ‪ْ ، ...‬‬ ‫ات ِ‬ ‫اجبرُ ْ َع َث َر ِ‬ ‫الك َرا ِم‪....‬‬ ‫‪ .‬اح ِر ْ‬ ‫‪ .....4‬ه َيا‬ ‫ُ‬ ‫در ُ‬ ‫‪َ ...........3‬يا ال َّل ُ‬ ‫ِ‬ ‫كتاب َر ِّب ُك ّن‪..

2‬قال ا ْب ُن ُّ‬ ‫الر ِّ‬ ‫‪ .3‬قال ا ْم ُ‬ ‫رؤ ال َق ْيس‪:‬‬ ‫األس َو ِد الدُّ ؤ ُّيل‪:‬‬ ‫‪ .6‬وقال َب َّش ٌار َي ْرثى ُع َم َر ْب َن َح ْفص‪:‬‬ ‫ك َأ ْك ِ‬ ‫يا أرض َويحْ َ ِ‬ ‫رميه فإ َّن ُه‬ ‫السالم فإ َّننَا‬ ‫َف َع َل ْيك يا عمر‬ ‫ُ‬ ‫َمل َي ْبقَ ل ْل َع ْت ِك ِّي ِ‬ ‫يب‬ ‫فيك ضرَ ُ‬ ‫َب ُاك َ‬ ‫وجنوب‬ ‫وك ما َه َّب ْت َص ًبا‬ ‫ُ‬ ‫اخلامس‬ ‫ال َّتدريب‬ ‫ُ‬ ‫صالح‪ ،‬عبدالرمحن‪ ،‬طالب‪ ،‬املؤمنون‪ ،‬أغنياء‪،‬‬ ‫الفتاة ‪ ،‬فاطامت ‪ ،‬مسلمتان ‪ُ ،‬م َو ِّزع الربيد‬ ‫ٍ‬ ‫جعل ُك َّل اس ٍم ممَّا َس َبقَ منا ًدى يف جمُ ٍ‬ ‫وأضبط آخ َر ما ُي ْم ِك ُن ُ‬ ‫ُ‬ ‫َأ ُ‬ ‫ضبطه َّ‬ ‫بالش ْكل‪.‫الرابع‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫املناسبة‪:‬‬ ‫باحلركة‬ ‫آخر املنادى فيام يأيت‬ ‫أضبط َ‬ ‫‪َ -1‬‬ ‫قال ا ْل ُم َت َن ِّبي‪:‬‬ ‫يا أعدل الناس َّإال يف ُمعا َم َلتي‬ ‫َ‬ ‫وأنت َ‬ ‫والح َك ُم‬ ‫فيك‬ ‫الخصام َ‬ ‫ُ‬ ‫الخ ْص ُم ْ‬ ‫يَ ْ‬ ‫م��اش ٌء ُت ُو ِّه َم َس ْل َو ًة‬ ‫حممد‬ ‫الو ْج ِد‬ ‫بي َّإال زا َد َق ْلبِي َ‬ ‫من َ‬ ‫لِ َق ْل َ‬ ‫أجارتنا إ َّن��ا َغري َب ِ‬ ‫ان َه ُهنا‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ٍ‬ ‫سيب‬ ‫غريب ل ْل‬ ‫وك ُّل‬ ‫غريب َن ُ‬ ‫أ َهي��ا ِ‬ ‫اآلم���ل م��ا َل ْ��ي��س َل ُه‬ ‫سفيها َأ َم ُل ْه‬ ‫��ر‬ ‫ً‬ ‫ُر َّب�َم�اَ َغ َّ‬ ‫أيا شجر َ‬ ‫اخلا ُبور َما َل َك ُمور ًقا؟‬ ‫َك َأ َّن َك مل تجَ ْ َز ْع عىل ا ْب ِن َط ِ‬ ‫ريف‬ ‫ومي‪:‬‬ ‫‪ .4‬قال أبو ْ‬ ‫ِ‬ ‫ٍ‬ ‫طريف‪:‬‬ ‫الوليد ْب ِن‬ ‫وقالت ُأ ْخ ُت‬ ‫‪-5‬‬ ‫ْ‬ ‫‪ .‬‬ ‫مفيدة‪،‬‬ ‫لة‬ ‫‪119‬‬ .

2‬منا ًدى ٍ‬ ‫بعيد‪.4‬منا ًدى ُي َت َو َّص ُل إىل نِدَ ائِ ِه بـ َ‬ ‫(أ ّي)‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫األلف‪.7‬منا ًدى‬ ‫أسلوب نِ ٍ‬ ‫ُ‬ ‫حرف النِّداء‪.‬‬ ‫منصوب‪،‬‬ ‫مضاف‬ ‫‪ .1‬منا ًدى‬ ‫‪ .‬‬ ‫عالمة نصبه‬ ‫منصوب‪،‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫داء ُح ِذ َف منه‬ ‫‪-8‬‬ ‫َ‬ ‫أ َم ِّث ْل ملا يأيت يف جمُ ٍل من إنشائي‪:‬‬ ‫السابع‬ ‫دريب‬ ‫ُ‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫ٍ‬ ‫قريب‪.‬‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫مقصودة‪.5‬منا ًدى َم َع َّر ٍ‬ ‫(أ ْل)‪.‬‬ ‫‪ .3‬منا ًدى ِ‬ ‫بأداة ٍ‬ ‫نداء ل ْل ِ‬ ‫عيد‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫قريب وال َب ِ‬ ‫‪ .‬‬ ‫صل بـ َ‬ ‫ُ‬ ‫‪ .2‬منا ًدى َع َل ٍم ُم ٍ‬ ‫فرد‪.‬‬ ‫(أ ْل)‬ ‫‪120‬‬ .‬‬ ‫نكرة‬ ‫‪ .‫السادس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫أ َم ِّث ُل في ُج ٍ‬ ‫من إنشائي لِ َما يأتي‪:‬‬ ‫مل ْ‬ ‫ٍ‬ ‫مضاف‪.‬‬ ‫‪ .1‬منا ًدى‬ ‫‪ .3‬منا ًدى‬ ‫ٍ‬ ‫مفرد‪َ ،‬يدُ ُّل عىل جمَ ِع َّ‬ ‫مذك ٍر ساملٍ‪.4‬منا ًدى َع َل ٍم‬ ‫ف بـ َ‬ ‫‪ .6‬منا ًدى‬ ‫ٍ‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫عالمة نصبه الكرس ُة‪.5‬منا ًدى ُم َّت ٍ‬ ‫تدخل عليه (يا) النِّداء مبارش ًة‪.

‬‬ ‫ما َ‬ ‫ك يا امرأة؟ فقالت‪ :‬يا أم َ‬ ‫المأمون‪ :‬احضري مع َخ ْص ِمك غدً ا أو َب ْعدَ ٍ‬ ‫ُ‬ ‫فلما جاء ا ْل َم ْوعدُ‬ ‫دخلت‬ ‫فقال‬ ‫ْ‬ ‫غد‪َّ .‬‬ ‫أمير المؤمنين‬ ‫هم احفظ َ‬ ‫ً‬ ‫ال َّل ّ‬ ‫‪ُ -1‬‬ ‫جيب َع َّام يأيت‪:‬‬ ‫رب السابق‪ُ ،‬ث َّم ُأ ُ‬ ‫أقرأ اخل َ‬ ‫( أ ) ملاذا تظ َّل ِ‬ ‫ُ‬ ‫العجوز؟‬ ‫مت‬ ‫ِ‬ ‫أي ٍ‬ ‫س َ‬ ‫اخل ْص ِم َم َع العجو ِز؟‬ ‫جلوس ا ْب ِن‬ ‫شء يدل‬ ‫(ب) عىل ِّ‬ ‫ُ‬ ‫اخلليفة َ ْجم ِل َ‬ ‫ُ‬ ‫املأمون؟‬ ‫حكم‬ ‫(جـ) بِ َم‬ ‫َ‬ ‫قول ِ‬ ‫أحد َ‬ ‫( د ) ما رأ ُيك يف ِ‬ ‫احل ِ‬ ‫(اخ ِف ِض صو َتك ‪).‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫فقال لها أحدُ الحاضرين ‪ْ :‬‬ ‫رس ُه‪َ ،‬‬ ‫فإن الحق َأنْط َق َها َ‬ ‫ُ‬ ‫المأمون‪َ :‬د ْع َها يا َر ُجل‪َّ ،‬‬ ‫فقالت‪:‬‬ ‫وأن َْص َف َها من ابنِه‪،‬‬ ‫فقال‬ ‫ْ‬ ‫وأ ْخ َ‬ ‫ناصرا لِ ْل َحقِّ ‪.‬‬ ‫‪121‬‬ .‬‬ ‫أين َخ ْص ُمك أي ُتها ا ْل َمرأة؟ َف َأ ْو َ‬ ‫ُ‬ ‫الع ّب ِ‬ ‫المأمون‪ :‬يا‬ ‫اس‪ ،‬فقال‬ ‫عليه‪ ،‬فقال لها‪َ :‬‬ ‫مأ ْت إلى ا ْبنِه َ‬ ‫ْ‬ ‫لس َ‬ ‫ِ‬ ‫العباس َو ِه َي ُت ْدلي بِ ُح َّج َتها‪،‬‬ ‫كالم‬ ‫َع َّباس‪،‬‬ ‫الخ ْصم‪َ .2‬أ َب ِّ ُ‬ ‫ني معنى ما يأيت‪:‬‬ ‫(‪ )1‬الـمفرد العلم ‪ ،‬ص ‪( 121‬بترصف)‪.‬ف َعال َك َال ُم َها َ‬ ‫اجلس معها َم ْج َ‬ ‫ْ‬ ‫اخ ِف ِضي صو َتك‪ِ ،‬‬ ‫فأنت ُت ِ‬ ‫خاص ِمين ا ْب َن أمي ِر المؤمنين‪....‫الثامن‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫وأ ْخرس ُه (‪)1‬‬ ‫َ‬ ‫احل ُّق َ‬ ‫أنط َق َها َ َ َ‬ ‫عجوز وس َّل َم ْت عليه باخلالفة‪َ َ ،‬‬ ‫فسأهلا قائ ً‬ ‫َ‬ ‫ٌ‬ ‫ال‪:‬‬ ‫املأمون امرأة‬ ‫لس ُ‬ ‫حض ْت َ ْجم َ‬ ‫حاج ُت ِ‬ ‫ري املؤمنني‪ُ ،‬‬ ‫أشكو إليك َم ْن َس َلبني َحديقتي‪..‬؟‬ ‫ين‪ْ :‬‬ ‫ارض َ‬ ‫(هـ) ُأ ِّ‬ ‫خلص ما فهم ُته من القصة‪.

‬‬ ‫( د ) مفعو ً‬ ‫ال به ُم َقدَّ ًما عىل الفاعل‪.‬‬ ‫ِ‬ ‫مصاد َر األفعال اآلتية‪:‬‬ ‫أذكر‬ ‫‪ُ -6‬‬ ‫لس‪.8‬أ ُ‬ ‫الكلامت َّ‬ ‫‪122‬‬ .‬‬ ‫(أ)‬ ‫ً‬ ‫مصدرا لِ ْ‬ ‫فع ٍل ُث ٍّ‬ ‫حالي ًة‪.‬‬ ‫َأ ْو َم ْ‬ ‫أت ‪ ،‬أن َْصف ‪َ ،‬نصرَ ‪َ ،‬ج َ‬ ‫‪ .3‬أ‬ ‫ستخرج َ‬ ‫ُ‬ ‫( أ ) منا ًدى مضا ًفا‪ُ ،‬‬ ‫وأبينِّ ُ عالم َة إعرابه‪.‬‬ ‫ال بـ َ‬ ‫(أ ْل)‪ُ ،‬‬ ‫(جـ) منا ًدى ُم َّتص ً‬ ‫وأ ِّ‬ ‫وض ُح طريق َة نِدائِه‪.‬‬ ‫ادي األسام َء اآلتي َة َ‬ ‫‪ .‫المها ‪َ ،‬أ ْخرسه‪.‬‬ ‫عرب‬ ‫‪ُ .‬‬ ‫(جـ) جمُ لة َّ‬ ‫ِ‬ ‫(هـ) فع ً‬ ‫اخلمسة‪.‬‬ ‫ال من األفعال‬ ‫(ب) ظرف َز َمان‪.4‬أ َن ِ‬ ‫ضع َها يف جمُ ٍل مفيدة‪:‬‬ ‫وأ ُ‬ ‫ِ‬ ‫الحاضرون‪.‬‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫(ب) منا ًدى نكر ًة مقصود ًة‪ُ ،‬‬ ‫وأعر ُبه‪.‬‬ ‫َس َلبني ‪َ ،‬أ ْو َم ْ‬ ‫أت إليه‪َ ،‬عال َك ُ‬ ‫من اخلرب ما يأيت‪:‬‬ ‫‪َ .7‬مِ َل مَ ْل تحُ ْ َذ ْف مهز ُة (ا ْبن) من قوله‪ :‬وأن َْص َف َها ِمن ا ْبنِه؟‬ ‫ِ‬ ‫امللون َة‪.‬‬ ‫( د ) منا ًدى مفر ًدا َع َلماً وأعر ُبه‪.‬‬ ‫ال َّلـه ‪ ،‬ا ْل َم ْأمون ‪،‬‬ ‫أذكر من القطعة ما يأيت‪:‬‬ ‫‪ُ -5‬‬ ‫الثي‪.

‫( أ ) َأمثيِ َل ٌة ُم ْعر َب ٌة ‪:‬‬ ‫ـه ‪ ،‬و ِّف ْقنَا ‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫نصب‬ ‫حمل‬ ‫وفقنا‬ ‫‪َ .1‬يا ال َّل ُ‬ ‫يا‬ ‫الكلمة‬ ‫ال َّلـه‬ ‫التاسع‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫حرف ٍ‬ ‫ُ‬ ‫نداء َم ْبنِ ٌّي عىل السكون‪.‬‬ ‫مضاف إليه‬ ‫ٌ‬ ‫النون‪ ،‬ال ِّتصالِ ِه ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِف ُ‬ ‫بألف االثنني‪ ،‬وألِ ُف‬ ‫مبني عىل َح ْذف‬ ‫عل أم ٍر ٌّ‬ ‫رفع ِ‬ ‫ِ‬ ‫السكون يف ِّ‬ ‫االثنني ضم ٌري م َّت ٌ‬ ‫فاع ٌل‪.‬‬ ‫مبني عىل‬ ‫حمل ٍ‬ ‫صل ٌّ‬ ‫‪123‬‬ .2‬أ َع ْبدَ يِ ال َّل ِ‬ ‫اس َم َعا ‪:‬‬ ‫ـه‪ْ ،‬‬ ‫الكلمة‬ ‫َأ َع ْبدَ ي‬ ‫ال َّل ِ‬ ‫ـه‬ ‫اس َم َعا‬ ‫ْ‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫حرف نِ ٍ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫منصوب‪،‬‬ ‫مضاف‬ ‫للقريب‪َ ،‬ع ْبدَ ي‪ :‬منا ًدى‬ ‫داء‬ ‫اهلمز ُة ‪:‬‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫مضاف‪.‬‬ ‫منا ًدى مفرد علم‪َ ،‬م ْبنِ ٌّي عىل‬ ‫ِّ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫َو ِّفقْ ‪ُ :‬‬ ‫والفاعل ضم ٌري‬ ‫السكون‪،‬‬ ‫فعل أم ٍر ( ُيفيدُ الدُّ عاء) َم ْبنِ ٌّي عىل‬ ‫(أنت)‪ ،‬و(نا)‪ :‬ضم ٌري م َّت ٌ‬ ‫مبني عىل السكون‬ ‫ُمس َت ِ ٌرت تقديره َ‬ ‫صل ٌّ‬ ‫ٌ‬ ‫يف ِّ‬ ‫ٍ‬ ‫مفعول به‪.‬‬ ‫الضم يف ِّ‬ ‫حمل َن ْص ٍ‬ ‫ب عىل النِّداء‪.‬‬ ‫وعالم ُة نصبه اليا ُء؛ ألنه ُم َث ًّنى‪ ،‬وهو‬ ‫جمرور‪ ،‬وعالم ُة َج ِّر ِه الكس ُة الظاهر ُة عىل ِ‬ ‫ٌ‬ ‫آخ ِره‪.

.‬‬ ‫‪............‬‬ ‫حمل َج ٍّر‬ ‫ُ‬ ‫شارك يف اإلعراب ‪:‬‬ ‫(ب) ُأ‬ ‫ِ‬ ‫ْ‬ ‫واإلك َرامِ‪:‬‬ ‫اجلالل‬ ‫‪َ ...............‬‬ ‫‪124‬‬ .................‬‬ ‫‪...................‬‬ ‫‪..............‫‪َ .3‬أ ْي ُم َنى‪َ ،‬أ ِطيعي ُأ َم ِ‬ ‫ك‪:‬‬ ‫ًّ‬ ‫الكلمة‬ ‫أي‬ ‫ْ‬ ‫ُمنَى‬ ‫َأ ِ‬ ‫طيعي‬ ‫ُأ َّم ِك‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫حرف نِ ٍ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫داء‬ ‫مبني عىل السكون‪....‬‬ ‫‪...‬‬ ‫للقريب ٌّ‬ ‫منع من ظهو ِر ِه ُّ‬ ‫التعذ ُر‪،‬‬ ‫مبني عىل َض ٍّم ُم َقدَّ ٍر َ‬ ‫منا ًدى مفرد علم‪ٌّ ،‬‬ ‫يف ِّ‬ ‫ٍ‬ ‫نصب عىل النِّداء‪.......‬‬ ‫حمل‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫املخاط َب ِة‪ ،‬ويا ُء‬ ‫النون؛ ال ِّتصالِ ِه ب َياء‬ ‫مبني عىل َح ْذ ِف‬ ‫فعل أم ٍر ٌّ‬ ‫ِ‬ ‫رفع ٌ‬ ‫املخاط َبة‪ :‬ضم ٌري م ّت ٌ‬ ‫فاعل‪.............‬‬ ‫‪........1‬يا َذا‬ ‫الكلمة‬ ‫َيا َذا‬ ‫َ‬ ‫اجل ِ‬ ‫الل‬ ‫واإلكرام‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫ُ‬ ‫‪ ،‬وعالم ُة‬ ‫‪ ،‬و َذا ‪ :‬منادى مضاف‬ ‫حرف‬ ‫َيا ‪:‬‬ ‫ُ‬ ‫ٌ‬ ‫األلف؛ ألنه من األسامء‬ ‫مضاف‪........................‬‬ ‫‪.......‬‬ ‫مبني عىل‬ ‫السكون يف حمل ٍ‬ ‫صل ٌّ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫الفتحة الظاهر ُة عىل‬ ‫وعالمة نصبه‬ ‫منصوب‪،‬‬ ‫مفعول به‬ ‫ُأ َّم‪:‬‬ ‫ٌ‬ ‫ِ‬ ‫ٌ‬ ‫مبني عىل الك ِ‬ ‫س‬ ‫وأم ‪:‬‬ ‫آخره‪َّ ،‬‬ ‫مضاف‪ ،‬والكاف‪ :‬ضم ٌري م ّت ِص ٌل ٌّ‬ ‫ِ‬ ‫يف ِّ‬ ‫باإلضافة‪...‬‬ ‫‪..........‬‬ ‫‪.............‬‬ ‫‪..................‬‬ ‫وه َو‬ ‫‪ُ ،‬‬ ‫الظاهر ُة عىل ِ‬ ‫ٌ‬ ‫آخره‪......‬‬ ‫جمرور‪ ،‬وعالم ُة َج ِّر ِه‬ ‫مضاف إليه‬ ‫ٌ‬ ‫اسم معطوف‬ ‫الواو ‪ :‬حرف‬ ‫؛ ألنه‬ ‫ُ‬ ‫‪ ،‬اإلكرا ِم ‪ٌ :‬‬ ‫الظاهر ُة حتت ِ‬ ‫ٌ‬ ‫‪ ،‬وعالم ُة‬ ‫معطوف عىل‬ ‫آخره‪..........

..‬‬ ‫مبني عىل‬ ‫ٌ‬ ‫‪.‬‬ ‫والواو ‪:‬‬ ‫عىل النِّداء‪.....‬‬ ‫)‪....‬‬ ‫‪........ ......................‬‬ ‫؛ التصاله‬ ‫مبني عىل السكون يف حمل‬ ‫ٌّ‬ ‫‪125‬‬ ‫‪..................‬‬ ‫‪َ ................................‫طالب الع ْلم‪َ ،‬ت َ‬ ‫واض ْع ‪:‬‬ ‫‪َ ..........‬‬ ‫سا ٌل‬ .‬‬ ‫‪........‬‬ ‫‪..................‬‬ ‫ِ‬ ‫ٌ‬ ‫مسترت‬ ‫ضمري‬ ‫والفاع ُل‬ ‫‪،‬‬ ‫ٌ‬ ‫‪...‬‬ ‫َت َو َ‬ ‫اض ْع‬ ‫طالب‪ :‬منا ًدى‬ ‫‪،‬‬ ‫َ‬ ‫الظاهر ُة عىل ِ‬ ‫آخره‪ ،‬وهو‬ ‫ِف ُ‬ ‫عل‬ ‫‪...‬‬ ‫‪.....‬‬ ‫‪...............‬‬ ‫يف َحم َِّل‬ ‫ُ‬ ‫فعل‬ ‫مبني عىل‬ ‫مفرد علم‪ٌّ ،‬‬ ‫‪.......‬‬ ‫مبني عىل َح ِ‬ ‫ذف‬ ‫ٌّ‬ ‫‪....................................................‬‬ ‫‪...............................................‬‬ ‫‪...................‬‬ ‫؛ أل َّنه‬ ‫‪........‬‬ ‫‪.. ......................3‬ه َيا ُحم َّمدون‪ ،‬ا ْق َرت ُبوا ‪:‬‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫الكلمة‬ ‫َه َيا‬ ‫ُحم َّمدون‬ ‫اقرتبوا‬ ‫‪..........‬‬ ‫لم‬ ‫الع ِ‬ ‫ْ‬ ‫‪................................................................................................‬‬ ‫ُ‬ ‫جره‬ ‫جمرور‪،‬‬ ‫إليه‬ ‫ٌ‬ ‫وعالمة ِّ‬ ‫‪........................‬‬ ‫تقديره (‬ ‫ُ‬ ‫وعالمة‬ ‫منصوب‪،‬‬ ‫عىل ِ‬ ‫آخره‪.....2‬يا‬ ‫َ‬ ‫الكلمة‬ ‫طالب‬ ‫َيا‬ ‫َ‬ ‫يا ‪:‬‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫‪.........‬‬ ‫‪.......................................................................‬‬ ‫‪.......

...‬‬ ‫‪َ ،‬‬ ‫؛ َ‬ ‫وعالمة ِ‬ ‫ِص َف ٌة ِ‬ ‫ُ‬ ‫أل َّنا‬ ‫رفع ِها‬ ‫‪،‬‬ ‫أل ّي‬ ‫؛ ال ِّتصالِ ِه بـ‬ ‫بني عىل‬ ‫َم ٌّ‬ ‫ِ‬ ‫السكون يف ِّ‬ ‫ضم ٌري م ّت ٌ‬ ‫‪...............‬‬ ‫؛ أل َنه‬ ‫‪....‬‬ ‫وامليم ل ْل َج ْم ِع‪.......4‬يا َأ ُّيا املسلمون‪ ،‬ات َُّقوا َعدُ َّو ُك ْم‪:‬‬ ‫الكلمة‬ ‫َيا َأ ُّ َيا‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫يا‪:‬‬ ‫‪......‬‬ ‫ُ‬ ‫حرف‬ ‫وها‬ ‫عىل‬ ‫‪...................‬‬ ‫‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫‪َ .........................‬‬ ‫َعدُ َّو ُك ْم‬ ‫عىل ِ‬ ‫ُ‬ ‫آخره‪،‬‬ ‫وعالمة‬ ‫‪،‬‬ ‫به‬ ‫َعدُ َّو ‪:‬‬ ‫الض ِّم يف ِّ‬ ‫ضمري م َّت ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫ُ‬ ‫مبني عىل َّ‬ ‫حمل‬ ‫والكاف‬ ‫مضاف‪،‬‬ ‫وهو‬ ‫ٌ‬ ‫صل ٌّ‬ ‫‪...........‬‬ ‫ُ‬ ‫؛ ال ِّتصالِ ِه بـ‬ ‫مبني عىل‬ ‫وألف‬ ‫‪،‬‬ ‫ٌّ‬ ‫ِ‬ ‫السكون يف ِّ‬ ‫ضمري م ّت ٌ‬ ‫حمل َر ْف ٍع‬ ‫مبني عىل‬ ‫ٌ‬ ‫صل ٌّ‬ ‫‪.....................................................‬‬ ‫‪...........‬‬ ‫‪........................................‬‬ ‫‪.................‬‬ ‫‪.....‬‬ ‫‪.........‬‬ ‫حمل‬ ‫بني عىل‬ ‫صل َم ٌّ‬ ‫‪........‬‬ ‫عىل‬ ‫‪.....................‬‬ ‫‪...‬‬ ‫‪َ ،‬أ ُّي‪:‬‬ ‫‪..............‬‬ ‫‪...........‬‬ ‫‪.................................‬‬ ‫املسلمون‬ ‫ات َُّقوا‬ ‫مبني عىل‬ ‫ٌّ‬ ‫‪.........‬‬ ‫يف َحم َِّل‬ ‫‪.................‬‬ ‫‪.........................................‬‬ ‫‪...............‫‪َ ........................................................‬‬ ‫‪.‬‬ ‫‪.........................‬‬ ‫‪......‬‬ ‫‪.............‬‬ ‫‪........‬‬ ‫‪.....................................‬‬ ‫‪.......................‬‬ ‫إعرابـــــــــــهــــــــــــــــا‬ ‫‪...................‬‬ ‫‪126‬‬ ..........................................................................................‬‬ ‫‪..‬‬ ‫و‬ ‫‪...‬‬ ‫‪َ ،‬أ َخ َوان ‪ :‬منادى نكرة‬ ‫يف ِّ‬ ‫حمل‬ ‫‪...........5‬يا َأ َخ َو ِ‬ ‫او َنا ‪:‬‬ ‫ان‪َ ،‬ت َع َ‬ ‫الكلمة‬ ‫َيا َأ َخ َو ِ‬ ‫ان‬ ‫يا ‪:‬‬ ‫او َنا‬ ‫َت َع َ‬ ‫‪.................

46‬‬ ‫‪ .2‬وقال َم ُ‬ ‫الر ْي ِ‬ ‫ب‪:‬‬ ‫الك ْب ُن َّ‬ ‫فاح ِف َرا‬ ‫َف َيا َصاح َب ْي َر ْحيل َد َنا‬ ‫ُ‬ ‫املوت ْ‬ ‫ــرابِــ َي ٍ‬ ‫يم َل َيالِ َيا‬ ‫ــة ِّإين ُم ِق ٌ‬ ‫بِ َ‬ ‫ين ا ْل َحنِ ِ‬ ‫َيا ِف ْت َي َة الدِّ ِ‬ ‫يف تح َّف ُزوا‬ ‫َوثِ ُبوا عىل ِ‬ ‫الباغنيَ َ‬ ‫ال َت ْس َت ْس ِل ُموا‬ ‫‪ .‬‬ ‫حرف‬ ‫ُك َّراستي‪ ،‬مع ذكر‬ ‫النداء وا ُملنَا َدى‪َ ،‬و َحا َلته ْ‬ ‫‪127‬‬ .‫ِ‬ ‫الكلامت امللون َة‪:‬‬ ‫(جـ) ُأ ْع ِر ُب‬ ‫ـه تعاىل‪:‬‬ ‫‪ .1‬قال ال َّل ُ‬ ‫يوسف ‪.3‬وقال الشاعر ‪:‬‬ ‫يِ ُ‬ ‫العارش‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫السالم‪َ ،‬‬ ‫أسامء ُم ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫(ه ٍ‬ ‫ناداة‪ْ ،‬‬ ‫وأك ُت ُبها يف‬ ‫ستخرج ما فيها من‬ ‫وأ‬ ‫ود) عليه‬ ‫ور َة ُ‬ ‫ُ‬ ‫َأ ْق َر ُأ ُس َ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫اإلع َرابية‪.

2‬بِ َم ُي ِ‬ ‫باد ُر َحاتِ ٌم ضي َفه؟‬ ‫حاتم؟‬ ‫الكرم يف نظ ِر‬ ‫‪ .‫اس ُت ُه‬ ‫ت‬ ‫ٌ‬ ‫َطبيقات عىل َما َس َب َق ْ‬ ‫ت يِد َر َ‬ ‫األو ُل‬ ‫ال ّت‬ ‫ُ‬ ‫دريب َّ‬ ‫البشاشة (‪)1‬‬ ‫َ‬ ‫يب ِ‬ ‫ْحيب والبِ ْش‪ ،‬وإ َّي َ‬ ‫َ‬ ‫بالرت ِ‬ ‫أحدُ احلكامء البنِ ِه‪ :‬يا ُبن ََّي‪ ،‬عليك َّ‬ ‫رب‪.‬‬ ‫قال َ‬ ‫اك وال َّت ْق ِط َ‬ ‫والك ْ َ‬ ‫أن ُي ْل َقوا بِام ْ‬ ‫أح ُّب إليهم أن ُي ْل َق ْوا بِام ُ ِ‬ ‫وحي َْر ُموا‪ِ ،‬م ْن ْ‬ ‫حي ُّبون ُ‬ ‫يك َر ُهون و ُي ْع َط ْوا‪.3‬ما‬ ‫ٍ‬ ‫ُ‬ ‫(ب) َّ‬ ‫احلكيم ابنَه قائ ً‬ ‫أذكر مجلتني عىل ِغرا ِر حتذي ِره‪.‬‬ ‫حذر‬ ‫ال‪« :‬إ َّياك وال َّت ْق ِط َ‬ ‫ُ‬ ‫يب»‪ُ ،‬‬ ‫النص ‪:‬‬ ‫(جـ) َأ‬ ‫ستخرج ِم َن ِّ‬ ‫ُ‬ ‫(‪ )1‬العقد الفريد ‪ ،‬البن عبد ربه ‪.‬‬ ‫فإن‬ ‫األحرار َ‬ ‫َ‬ ‫وانظر إىل َخ ْص ٍ‬ ‫فانظر إىل َخ ْص ٍ‬ ‫لة َع َّف ْت (‪ )2‬عىل َ‬ ‫الك َر ِم‬ ‫لة َغ َّط ْت عىل ال ُّل ْؤ ِم فا ْل َز ْمها‪،‬‬ ‫ْ‬ ‫تسم ْع َ‬ ‫فاج َتنِ ْبها‪ْ َ ،‬‬ ‫الطائي‪:‬‬ ‫حاتم‬ ‫قول‬ ‫ٍ‬ ‫أل َ‬ ‫ْ‬ ‫ِّ‬ ‫اح ُك َض ِ‬ ‫ُأ َض ِ‬ ‫ِ‬ ‫يفي َ‬ ‫إنزال َر ْح ِل ِه‬ ‫قبل‬ ‫أن َي ْك ُث َر ِ‬ ‫و َما ِ‬ ‫ِ‬ ‫لألضياف ْ‬ ‫الق َرى‬ ‫اخل ْص ُب‬ ‫(أ) ُ‬ ‫أجيب عام يأيت‪:‬‬ ‫النص السابقَ ‪ ،‬ثم‬ ‫ُ‬ ‫أقرأ َّ‬ ‫َو ْ‬ ‫ديب‬ ‫والم َح ُّل َج ُ‬ ‫يخ َص ُب ِعندي‪َ ،‬‬ ‫يب‬ ‫ولك َّنام َو ْج ُــه‬ ‫ِ‬ ‫الكريم َخ ِص ُ‬ ‫‪ .1‬كيف ُ ِ‬ ‫الناس أن ُي َقا َبلوا؟‬ ‫حي ُّب‬ ‫ُ‬ ‫‪ .2/354‬‬ ‫(‪َ )2‬ع َّف ْت ‪َ :‬حمَت‪.‬‬ ‫‪128‬‬ .

‬‬ ‫‪ْ -3‬‬ ‫ِ‬ ‫مبني عىل الفتح‪.‬‬ ‫َك َسب ‪ْ -‬‬ ‫ُ‬ ‫الثالث‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫ذكر فع َل ُه َو َوزْ َن ُه‪ ،‬مع االستفادة من َ‬ ‫اجل ْد ِ‬ ‫ول‪:‬‬ ‫أ ِز ُن ُك َّل مصدَ ٍر ّمما يأيت‪ ،‬ثم أ ُ‬ ‫املصدر‬ ‫ُ‬ ‫تفاؤل‬ ‫وز ُنه‬ ‫ُ‬ ‫الفعل‬ ‫ازدياد‬ ‫َت ْ ِ‬ ‫رب َئة‬ ‫‪129‬‬ ‫وز ُنه‬ .‬‬ ‫السكون‪،‬‬ ‫مبني عىل‬ ‫ُ‬ ‫واآلخر ٌّ‬ ‫‪َ .‬‬ ‫‪َ -5‬‬ ‫َ‬ ‫اجتنب‪ُ ،‬أ َض ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫اح ُك‪.4‬حر َف ْني أحدُ ُمها ٌّ‬ ‫اسم ْني َم ْب َّني ْني‪.‫مصدَ َر ْي ِن لِفع َل ْني ُثالثِ َّي ْني‪.‬‬ ‫‪ْ -1‬‬ ‫مصدَ َر ْي ِن لِفع َل ْني ُر ِ‬ ‫باع َّي ْني ُم َت ِل َفني‪.‬‬ ‫اآلتية‪َ :‬غ َّطى‪،‬‬ ‫األفعال‬ ‫مصاد َر‬ ‫ذكر‬ ‫َ‬ ‫(د)أ ُ‬ ‫دريب الثاين‬ ‫ال ّت‬ ‫ُ‬ ‫ٌ َ‬ ‫مصدر ُك ٍّل منها‪ُ ،‬‬ ‫ني وز َنه‪.‬‬ ‫‪ْ -2‬‬ ‫مصدَ َر ْي ِن ُمؤَ َّو َل ْني‪.‬‬ ‫وأ َب ِّ ُ‬ ‫ذكر‬ ‫فيام َييل‬ ‫َ‬ ‫أفعال‪ ،‬أ ُ‬ ‫اس َت ْن َق َذ ‪ -‬ا ْب َ‬ ‫تك َر ‪َ -‬ز َّو َج ‪ -‬ا ْن َب َط َح ‪َ -‬با َدر ‪َ -‬ت َس َّمى ‪َ -‬تدا َفع‪.

...‬‬ ‫اخلامس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫اسام َم ْبنِ ًّيا أو حر ًفا ِ‬ ‫َأ َض ُع يف ِّ‬ ‫كل فرا ٍغ ممَّا يأيت ً‬ ‫مناس ًبا‪:‬‬ ‫‪ُ -1‬‬ ‫ُ‬ ‫البقاع‪.......‬‬ ‫احلاج ‪.‬‬ ‫أرشف‬ ‫مكة ‪....‬‬ ‫‪ِ ............‬‬ ‫املاعون‪.........‬‬ ‫البلد‪......2‬منَى يِ ْن ِف ُر‬ ‫ُّ‬ ‫‪130‬‬ ..... .................‬‬ ‫‪-3‬‬ ‫‪-4‬‬ ‫الغاشية‪............‫املصدر‬ ‫ُ‬ ‫و ُقوف‬ ‫ُ‬ ‫الفعل‬ ‫وز ُنه‬ ‫وز ُنه‬ ‫ِسباكة‬ ‫صاخ‬ ‫ُ َ‬ ‫استِ ْق َصاء‬ ‫ْ‬ ‫الرابع‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫اآلتية‪:‬‬ ‫الكريمة‬ ‫اآليات‬ ‫واحلروف يف‬ ‫املبني َة‬ ‫ُأ َع ِّ ُ‬ ‫ني األسامء َّ‬ ‫‪-1‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫األنبياء‪.....‬‬ ‫ِ‬ ‫ٍ‬ ‫عرفات‪.....‬‬ ‫‪-5‬‬ ‫النازعات‪..........

......‬بنَى الكعب َة؟‬ ‫‪َ ..................................... .....7‬‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫عرفات؟‬ ‫اسم املسجد ‪ .................4‬م َّر ًة َح َج ْجت؟‬ ‫احلرام ‪ُ ............‬‬ ‫املشع ُر‬ ‫ُ‬ ‫‪َ -5‬‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫الثانية‪..........8‬‬ ‫السادس‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫ُ‬ ‫مجلة عىل ِغرا ِر املثا َل ْني َ‬ ‫أض ُعها يف ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫مبني ٍة مما يأيت‪ ،‬ثم َ‬ ‫األ َّو َل ْني‪:‬‬ ‫نوع ُك ِّل‬ ‫ُأ َب ِّ ُ‬ ‫ني َ‬ ‫َ‬ ‫كلمة َّ‬ ‫الكلم ُة‬ ‫ُه ْم‬ ‫َفـ‬ ‫هي‬ ‫نوعها‬ ‫ُ‬ ‫اسم (ضمري)‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬ ‫حرف (حرف عطف)‬ ‫ال‬ ‫هذه‬ ‫عن‬ ‫كيف‬ ‫الاليت‬ ‫‪131‬‬ ‫وض ُعها يف ٍ‬ ‫ْ‬ ‫مجلة‬ ‫ِ‬ ‫الشباب ُه ْم َس ِ‬ ‫واعدُ‬ ‫األمة‬ ‫ُ‬ ‫َأ ْر َعدَ ِ‬ ‫السامء فأمطرت‬ ‫ت‬ ‫ُ‬ ...................... .‬م ْز َدلِ َف َة‪.......................................‫‪ُ .................... .......6‬‬ ‫الناس يف منًى؟‬ ‫جيتمع‬ ‫‪........‬‬ ‫وتلك‬ ‫العقبة األوىل‬ ‫‪....... ...‬يف‬ ‫‪ُ ...3‬‬ ‫أول ‪ . ......

.. ..............................‬قال الدُّ ُّب‪ :‬فإذا عاودنا‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ف له أننا ال ُن ْؤ ِذيه ل َي ْح َت َ‬ ‫وخ ِ‬ ‫ِ‬ ‫الرأي أن َن ْح ِل َ‬ ‫خلالصنا َ‬ ‫أقدر‬ ‫ال‬ ‫ُ‬ ‫الصه‪ ،‬فإنه ُ‬ ‫نصنع؟ وإنام َّ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ص وخ َّل َص ُهام‪.4‬‬ ‫ننظ ُم أوقاتنا؟‬ ‫ٌ‬ ‫مؤاخذ باخلطأ؟‬ ‫لم‬ ‫املس ُ‬ ‫‪ْ .................... ............‬‬ ‫كتاب‬ ‫الج ْو ِّ‬ ‫(‪ُ )1‬‬ ‫األذكياء‪ ،‬البن َ‬ ‫‪132‬‬ ............................6‬ي ْص ُّ‬ ‫ٍ‬ ‫خليفة ُأ َم ِو ٍّي؟‬ ‫اسم َّأو ِل‬ ‫‪ُ ......................... ...........................2‬‬ ‫ُ‬ ‫يقع َج َب ُل أيب ُق َب ْيس؟‬ ‫‪ُ ..... ........... ................7‬‬ ‫‪ ..... ................................‬‬ ‫عىل‬ ‫الرجل يف ال َّت َح ُّيل حتى َ َت َّل َ‬ ‫ِ‬ ‫زي ص ‪( 276‬بتصرف)‪........‬ن ْح ُص ُل عىل الن ِ‬ ‫ِّفط؟‬ ‫تذهب معنا أم ال؟‬ ‫‪..................1‬م ْن ‪َ ....................5‬‬ ‫فر الب َل ُح؟‬ ‫‪َ ...............................‬فقال َ‬ ‫األسدُ ‪ :‬أنا وأنت ُ‬ ‫اجلوع فامذا‬ ‫نأكل هذا فنش َب ُع‪ ...... ...................9‬‬ ‫الثامن‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫صواب الرأي (‪)1‬‬ ‫كان ٌ‬ ‫َ‬ ‫فهر َب منه وو َق َع يف ب ْئ ٍر‪ ،‬فوقع األسدُ‬ ‫رجل يف صحرا َء‬ ‫خلفه‬ ‫ُ‬ ‫فعرض له أسدٌ ‪َ ،‬‬ ‫أنت َها ُهنا؟ قال‪ُ :‬م ْن ُذ أيا ٍم وقد قتلنِي‬ ‫فإذا يف البئر ُد ٌّب فقال األسدُ للدُّ ِّب‪ُ :‬م ْن ُذ َك ْم َ‬ ‫اجلوع‪ ....‬‬ ‫فأخذ‬ ‫احليلة ِم َّنا‪...........8‬يع ِّل ُق َ‬ ‫س؟‬ ‫اجل َر َ‬ ‫أنت أم ها ِز ٌل؟‬ ‫جاد َ‬ ‫‪ٌّ ...... ....3‬‬ ‫‪ِّ ....................‫السابع‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫حرف استفها ٍم مناس ًبا ‪:‬‬ ‫اسم استفها ٍم أو‬ ‫أض ُع يف ُك ِّل فرا ٍغ مما يأيت َ‬ ‫‪ِ ..............

...... .....‬‬ ‫‪َ -1‬‬ ‫اسم استفهام َم ًّ‬ ‫َ‬ ‫عالم ُبني ُك ٌّل منهام‪......4‬حر َفني َم َّ‬ ‫مصدرا ُمؤَ َّو ً‬ ‫ال‪.....‬‬ ‫‪-5‬‬ ‫ً‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫او َد‪َ ،‬ن ْصن َُع‪،‬‬ ‫للفعل (تحَ َّي َل)‪ ،‬فام‬ ‫صدر‬ ‫(د)‬ ‫َ‬ ‫مصاد ُر األفعال اآلتية‪َ :‬ع َ‬ ‫(التح ُّيل) َم ٌ‬ ‫يحَ ْ َت ُ‬ ‫ال؟‬ ‫التاسع‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫مناسبة‪َ ،‬‬ ‫َأ ُ‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫وأ َض ُع ًّ‬ ‫خطا حتت ٍّ‬ ‫مأل َّ‬ ‫من ِ‬ ‫جازمة‬ ‫رشط‬ ‫كل فراغ مما يأيت بأداة‬ ‫فعل‬ ‫كل ْ‬ ‫ِ‬ ‫الرشط وجوابه‪:‬‬ ‫اس ُي َصدِّ قوه‪......2‬ي ْسبقْ حصا ُننَا َننَل اجلائز َة‪..2‬هل وجدَ‬ ‫الرجل يف البئ ِر َم ْأمنًا؟‬ ‫ِ‬ ‫الر ْأيِ‬ ‫السديد‪ :‬األسدُ أم الدُّ ُّب؟ وملاذا؟‬ ‫‪َ ..........‬‬ ‫بنيينْ عىل‬ ‫ِ‬ ‫‪ . ............4‬ماذا نتع َّل ُم من هذه‬ ‫ش َم َّر ٍ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫أكثر من َع رْ ِ‬ ‫ات؟‬ ‫حرف‬ ‫(ب) ما‬ ‫العطف الذي َّ‬ ‫ترد َد يف ِّ‬ ‫النص َ‬ ‫النص ما يأيت‪:‬‬ ‫(جـ) َأ‬ ‫ستخرج من ِّ‬ ‫ُ‬ ‫بنيا عىل السكون‪..‬‬ ‫‪َ ..2‬ضم َ‬ ‫ريين ُم ْنفصلينْ ِ ‪ ،‬وأ ُ‬ ‫ٍ‬ ‫مبني ٍة عىل السكون‪....‫( أ ) َأ ُ‬ ‫جيب عام يأيت‪:‬‬ ‫قرأ ال َّنص السابقَ ‪ ،‬ثم ُأ ُ‬ ‫ُ‬ ‫الرجل يف البئ ِر؟‬ ‫وقع‬ ‫‪ ....1‬مِ َل َ‬ ‫ُ‬ ‫‪ ....‬‬ ‫‪ ..3‬ثالث َة‬ ‫حروف َّ‬ ‫الفتح‪......1‬ي ْصدُ ِق ال َّن َ‬ ‫‪َ .....3‬من‬ ‫ُ‬ ‫صاحب َّ‬ ‫ِ‬ ‫القصة؟‬ ‫‪ .......‬‬ ‫‪133‬‬ .......‬‬ ‫ذكر‬ ‫َ‬ ‫‪ .

... .3‬‬ ‫مكانه‪............‬ثم َل َوى َ‬ ‫ولكن َم ْن َي ْم ِش َس َري َض بِ َام َر ِك ْب‬ ‫َّ‬ ‫رضا َ‬ ‫وما َع ْن ً‬ ‫احلامر َم ِط َّيتي‬ ‫كان‬ ‫ُ‬ ‫( أ ) َأ ُ‬ ‫قرأ القطع َة السابق َة ثم أجيب َّ‬ ‫عام يأيت‪:‬‬ ‫لما رأى عبدَ ال َّلـه ْب َن العباس؟‬ ‫‪ ....‬فال أع ِر ُفها»؟‬ ‫قول ا ْب ِن َّ‬ ‫ستخرج من النص ما يأيت‪:‬‬ ‫(جـ) َأ‬ ‫ُ‬ ‫صدرين لفعلني ُخاسيني‪........‬‬ ‫‪ ........................173‬‬ ‫‪134‬‬ ..........‬‬ ‫ـه‬ ‫ُ‬ ‫علم ال َّل ُ‬ ‫رء َي ِ‬ ‫يك ِن ْامل ُ‬ ‫مسلم من ٍ‬ ‫مال َي ِج ْد جزا َءه‪... ......‬‬ ‫‪ُ ..‬‬ ‫‪َ ..‬‬ ‫مصدرا لفعل‬ ‫‪-2‬‬ ‫ً‬ ‫ٍّ‬ ‫(‪ ))1‬المصون في األدب للعسكري ص ‪..1‬لماذا َأ ْط َر َق‬ ‫ُ‬ ‫الحاجب َّ‬ ‫‪ ..4‬ي ْن ِفق ا ْل‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫القراءة َي َّت ِس ْع ُ‬ ‫أفق َك‪..........‬فقال َع ْبدُ ال َّلـه ْب ُن َّ‬ ‫النظ ِ‬ ‫ِ‬ ‫ذر إلينا َل َقبِلنا‪ ،‬فأما ال َف ْرت ُة بعد ْ‬ ‫رة‪،‬‬ ‫َد َخ ْلنا‪ ،‬ولو ُأ ِم ْرنا‬ ‫باالنرصاف انرص ْفنا‪ ،‬ولو ْاع ُت َ‬ ‫رأس محا ِره‪ ،‬وأنشأ يقول‪:‬‬ ‫والتو ّق ُف بعد ال َّت َع ُّرف فال أعر ُفها‪ . ......5‬تكثِ ْر من‬ ‫يِ ُ‬ ‫العارش‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت ُ‬ ‫بعد ال َّن ْظرة (‪)1‬‬ ‫الفرت ُة َ‬ ‫َ‬ ‫شيخ َأ ْه ِ‬ ‫ٍ‬ ‫َ‬ ‫العب ِ‬ ‫الطالبي ‪ -‬وهو ُ‬ ‫خالد‪ ،‬فعرف‬ ‫باب حييى ْب ِن‬ ‫اس‬ ‫له ‪َ -‬‬ ‫حض عبدُ ال َّلـه ْب ُن َّ‬ ‫ُّ‬ ‫فلام رآه ْ‬ ‫مكانه فخرج‪َّ ،‬‬ ‫العب ِ‬ ‫اس‪ :‬لو ُأ ِذ َن لنا يف الدخول‬ ‫احلاجب‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫أط َرق‪ .......2‬ما معنى الشطر الثاين من البيت؟‬ ‫(ب) ما معنى ِ‬ ‫العباس‪« :‬أما الفرت ُة بعد ْ‬ ‫النظ َر ِة‪ .‫‪ُ ...............................1‬م َ‬ ‫ثالثي‪...

.......‬‬ ‫صاحب‬ ‫الرفيق‬ ‫‪.. .........4‬حرفيَ ْ‬ ‫عطف خُم ِتل َفني‪.......... .4‬اإلخو ُة أنتم‪.........‬‬ ‫ْمل ‪َ -‬م ْن ‪ُ -‬ث َّم ‪ -‬الذين ‪َ -‬و ‪ -‬هذا ‪َّ -‬‬ ‫‪135‬‬ .‬‬ ‫ٌ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫اخليانة‪.............‬‬ ‫خدجية ‪...................2‬أ ُ‬ ‫الذم‪:‬‬ ‫كلمة مما يأيت‬ ‫جعل ُك َّل‬ ‫ً‬ ‫خمصوصا باملدح أو ِّ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫الربيع‪........‬‬ ‫‪ُ .........................‫الفتح‪......................‬‬ ‫احلادي َعشرَ َ‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ذم‪ُ ،‬‬ ‫أضع يف ُك ِّل فرا ٍغ مما يأيت َ‬ ‫الذم‪:‬‬ ‫املخصوص‬ ‫وأعينِّ ُ‬ ‫ِ‬ ‫فعل ٍ‬ ‫َ‬ ‫باملدح أو ِّ‬ ‫مدح أو ٍّ‬ ‫ُ‬ ‫‪ .........‬‬ ‫‪-5‬‬ ‫ين َعشرَ َ‬ ‫دريب الثا َ‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫كلمة مما يأيت فاع ً‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ذم‪:‬‬ ‫ال‬ ‫أجعل ُك َّل‬ ‫‪-1‬‬ ‫لفعل ٍ‬ ‫مدح أو ٍّ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫الصائمة ‪ِ -‬‬ ‫ُ‬ ‫األندية ‪ -‬الكاتِ ُبة‪... ......‬‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫الزوجة‪.....3‬قدو ًة‬ ‫‪ ...................‬‬ ‫شج ُعو‬ ‫عام ُل‬ ‫النظافة ‪ُ -‬م ِّ‬ ‫ٍ‬ ‫‪َ ....3‬ضم ً‬ ‫ريا َم ّ‬ ‫ٍ‬ ‫‪َ ..........1‬الوالدُ‬ ‫جارس‪......... ..‬‬ ‫فصل‬ ‫اع ‪ -‬الطائر ُة ‪ -‬األ َب َوان ‪-‬‬ ‫الك َّف ُار ‪-‬‬ ‫الشج ُ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫الثالث َعشرَ َ‬ ‫َ‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫مجلة ٍ‬ ‫حرف يف ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫َ‬ ‫تامة‪:‬‬ ‫مبني أو‬ ‫أض ُع ُك َّل اسم ٍّ‬ ‫أنتن ‪ -‬ما ‪ِ -‬ه َي ‪ِ -‬م ْن‪...................‬‬ ‫بنياً عىل‬ ‫ِ‬ ‫‪ .....2‬‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫الكسول‪.

1/862‬‬ ‫(‪َ )1‬ز ْه ُر اآلداب ‪ُ ،‬‬ ‫‪136‬‬ .‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫ً‬ ‫‪ً -3‬‬ ‫الفتح‪.1‬قال ال َّن ِم ُر ْب ُن َت ْو َلب‪:‬‬ ‫ِ‬ ‫َي َو ُّد الفتى ُط َ‬ ‫السالمة والب َقا‬ ‫ول‬ ‫وصح ٍة‬ ‫عود الفتى ِم ْن بعد ُح ْس ٍن‬ ‫َي ُ‬ ‫َّ‬ ‫ِ‬ ‫فكيف َي َرى ُط َ‬ ‫السالمة َي ْف َع ُل‬ ‫ول‬ ‫القيام ُ‬ ‫وحي َْم ُل‬ ‫ـوء إذا َر َام‬ ‫َ‬ ‫َيـ ُنـ ُ‬ ‫أرى َب َرصي قد َرابني بعدَ ِص َّح ٍة‬ ‫رص ِ‬ ‫ٌ‬ ‫َ‬ ‫وليلة‬ ‫يوم‬ ‫ولن‬ ‫الع ْ َ‬ ‫ان ٌ‬ ‫يلبث َ‬ ‫وحس ُب َك دا ًء أن َت ِص َّح و َت ْس َل َام‬ ‫تيم َام‬ ‫إذا َطل َبا َأن ُيـ ْ‬ ‫ـد ِركــا ما َّ‬ ‫‪ .‬‬ ‫مصدرا‬ ‫‪-1‬‬ ‫لفعل ُخ ِ ٍّ‬ ‫ً‬ ‫ال يف ٍ‬ ‫مصدرا ُمؤَ َّو ً‬ ‫مجلة‪.‬‬ ‫اسم‬ ‫‪َ -5‬‬ ‫َ‬ ‫جر مبي ًّنا عىل الكس‪.‬‬ ‫‪-6‬‬ ‫حرف ٍّ‬ ‫أض ُع ُه يف ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫َ‬ ‫رشط جاز ًما‪ ،‬ثم َ‬ ‫مجلة‪.‬‬ ‫‪ .‫أذكر ما يأيت‪:‬‬ ‫ُ‬ ‫الرابع َع َ َ‬ ‫رش‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ٍ‬ ‫ايس‪.‬‬ ‫مبنيا عىل‬ ‫ِ‬ ‫اسام ًّ‬ ‫مبنيا عىل الك ِ‬ ‫س‪.‬‬ ‫حرف‬ ‫‪-7‬‬ ‫دريب يِ‬ ‫س َع َ َ‬ ‫رش‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫اخلام َ‬ ‫الكلامت امللون َة يف األبيات اآلتية‪)1( :‬‬ ‫ِ‬ ‫ُأع ِر ُب‬ ‫‪ .4‬حر ًفا ًّ‬ ‫أض ُع ُه يف ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫رشط جاز ًما‪ ،‬ثم َ‬ ‫مجلة‪.2‬وقال ُمحيدُ ْب ُن َث ْو ٍر َ‬ ‫اهلاليل‪:‬‬ ‫للحصري ‪.

3‬أسليامن‪ ،‬إين َأ ْ َحم َُض َك‬ ‫َ‬ ‫النصيحة‪َ ،‬ف ْ‬ ‫ِ‬ ‫بآداب اإلسال ِم‪.7‬قال ُ‬ ‫ِ‬ ‫ٍ‬ ‫يب‬ ‫غريب ل ْل‬ ‫َو ُك ُّل‬ ‫غريب َن ِس ُ‬ ‫أجارتنا إ َّنــا َغ ِر ِ‬ ‫يبان َه ُهنا‬ ‫دريب يِ‬ ‫الثام َن َع َ َ‬ ‫رش‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫‪137‬‬ ‫البقرة‬ ‫البقرة‪.6‬يا أهلل‪ ،‬و ِّف ْقني‪.‫السادس َع َ َ‬ ‫رش‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫مشاعري‪َ ،‬‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫الفصل الدِّ‬ ‫ستخد ُم‬ ‫وأ‬ ‫ني فيه‬ ‫رايس ُأ َب ِّ ُ‬ ‫ناية‬ ‫موضوعا عن ُق ْرب‬ ‫كتب‬ ‫ً‬ ‫َأ ُ‬ ‫ِّ‬ ‫واحلروف ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫الفصل‪.‬‬ ‫درس ُت يف‬ ‫املبني ِة‬ ‫جمموع ًة من املصاد ِر‬ ‫وس َوى ذلك مما ْ‬ ‫واألسامء َّ‬ ‫السابع َع َ َ‬ ‫رش‬ ‫دريب‬ ‫ال َّت‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫وأضبط ِ‬ ‫ُ‬ ‫آخ َره‪:‬‬ ‫نوع ُه‪،‬‬ ‫المنا َدى فيما يأتي‪ ،‬وأب ِّي ُن َ‬ ‫َ‬ ‫أع ِّي ُن ُ‬ ‫قال تعاىل‪:‬‬ ‫التحريم ‪.‬‬ ‫العلم‪،‬‬ ‫‪ .9‬‬ ‫‪-1‬‬ ‫‪-2‬‬ ‫اس َمعني‪.5‬يا طالب‬ ‫ْ‬ ‫ِ‬ ‫‪ .‬‬ .4‬يا جارية‪َّ ،‬‬ ‫اجتهد‪.‬‬ ‫تأد ِيب‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫امر ُؤ ال َق ْيس‪:‬‬ ‫‪ .

‬‬ ‫‪ .1‬منا ًدى ُم َث ّنى‬ ‫علم ُم ٍ‬ ‫فرد‪.‬‬ ‫‪ .2‬منا ًدى ًٍ‬ ‫مجع ُم ٍ‬ ‫ؤنث ساملٍ‪.‫أ َم ِّث ُل لِ َما يأتي في ُج ٍ‬ ‫مل من إنشائي‪:‬‬ ‫ٍ‬ ‫منصوب‪.‬‬ ‫‪ .4‬منا ًدى ِ‬ ‫٭٭٭٭‬ ‫قـائـمـة املــراجــع‬ ‫‪138‬‬ .3‬منا ًدى ِ‬ ‫مجع ُمذك ٍر سامل ٍ ُم َّت ٍ‬ ‫صل بـ (أل)‪.‬‬ ‫‪ .

‬‬ ‫‪ .2‬البيان والتبيني‪ ،‬للجاحظ‪ ،‬حتقيق عبدالسالم حممد هارون‪ ،‬القاهرة ‪ :‬املكتبة‬ ‫التجارية‪1375 ،‬هـ‪.‬‬ ‫‪ 10‬كلامت متناثرة‪ ،‬لعبداهلل احلقيل‪ ،‬ط‪1399 ،3‬هـ‪1979 /‬م‪.‬‬‫‪ .3‬تاريخ الدولة السعودية‪ ،‬ألمني سعيد‪ ،‬الرياض ‪ :‬دارة امللك عبدالعزيز‪.‬‬ ‫‪ 16‬املفرد العلم يف رسم القلم‪ ،‬أمحد اهلاشمي‪ ،‬ط‪ ،22‬القاهرة ‪ :‬املكتبة التجارية‬‫الكربى‪.7‬العقد الفريد‪ ،‬البن عبدربه‪ ،‬حتقيق أمحد أمني وزميليه‪ ،‬بريوت ‪ :‬دار الكتاب‬ ‫العريب‪1403 ،‬هـ‪.9‬كتاب األذكياء‪ ،‬أليب الفرج بن اجلوزي‪ ،‬بريوت ‪ :‬دار الكتب‬ ‫َّ‬ ‫‪1405‬هـ‪.‬‬ ‫‪ .1‬األدب الكبري‪ ،‬البن املقفع‪ ،‬بريوت ‪ :‬دار اجليل‪1401 ،‬هـ‪1981 /‬م‪.‬‬ ‫‪139‬‬ .‬‬ ‫‪ .‬هـ‪1987 /‬م‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .‬‬‫‪ 11‬لباب اآلداب‪ ،‬ألسامة بن منقذ‪ ،‬حتقيق أمحد شاكر‪ ،‬القاهرة ‪ :‬دار الكتب‬‫السلفية‪1407 .‬‬ ‫‪ 12‬حمارضات األدباء للراغب األصفهاين‪ ،‬حتقيق إبراهيم زيدان‪ ،‬بريوت ‪ :‬دار‬‫اآلثار‪.‬‬ ‫‪ .6‬صحيح مسلم برشح النووي‪ ،‬بريوت ‪ :‬دار إحياء الرتاث العريب‪.‫‪ .‬‬ ‫َّ‬ ‫‪ 14‬املسند‪ ،‬أمحد بن حنبل‪ ،‬بريوت ‪ :‬املكتب اإلسالمي‪1403 ،‬هـ‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ 17‬يتيمة الدهر‪ ،‬أليب منصور الثعالبي‪ ،‬حتقيق حممد حميي الدين عبداحلميد‪،‬‬‫بريوت ‪ :‬دار الفكر العريب‪.13‬خمترص سرية الرسول ﷺ‪ ،‬لعبداهلل بن حممد بن عبدالوهاب‪ ،‬القاهرة ‪ :‬املطبعة‬ ‫السلفية‪1379 ،‬هـ‪.‬‬ ‫‪ .8‬القافلة‪ ،‬ذو القعدة ‪1410‬هـ‪.5‬زهر اآلداب وثمر األلباب‪ ،‬أليب إسحاق احلرصي القريواين‪ ،‬حتقيق حممد حميي‬ ‫الدين عبداحلميد‪ ،‬بريوت ‪ :‬دار اجليل‪.‬‬ ‫العلمية‪،‬‬ ‫‪ .4‬رياض الصاحلني‪ ،‬للنووي‪ ،‬بريوت ‪ :‬مكتبة الغزايل‪.15‬املصون يف األدب‪ ،‬أليب أمحد العسكري‪ ،‬حتقيق عبدالسالم هارون‪ ،‬القاهرة ‪:‬‬ ‫مكتبة اخلانجي‪ ،‬ط‪1420 ،2‬هـ‪1982 /‬م‪.

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful