You are on page 1of 22

‫الحلقة السادسة‬

‫‪‬اللقاء مع عبد الناصر‪ -‬القضية الفلسطينية و خطف طائرة العال ‪ -‬النفصال عن القوميي‬
‫العرب ‪ -‬النتقام لبحر البقر‪ -‬حرب العصابات و مشاكل التمويل ‪ -‬اللقاء مع عبد الناصر‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬السلم عليكم و رحة ال و بركاته و أهل بكم ف حلقة جديدة من برنامج شاهد على العصر‬
‫حيث نواصل الستماع إل شهادة السيد أحد جبيل المي العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطي القيادة العامة‬
‫أبو جهاد مرحبا بك‪.‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬أهل و سهل فيكم‬

‫أحد منصور ‪ :‬ف ديسمب ‪ 1968‬التقيت أنت مع عبد الناصر للمرة الول ‪..‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬صحيح‬

‫أحد منصور ‪ :‬كيف كان هذا اللقاء و كيف كانت رؤيتك الول لعبد الناصر و ما الذي فتح بينك و بي عبد‬
‫الناصر خطا ف الوقت الذي كان عبد الناصر قاصرا ف علقاته على فتح حت ذلك الي و القوميي العرب‬
‫طبعا شطبهم بعد البيانات الت أخرجوها أو أصدروها ضده؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬هو بالقيقة أنه بعد ما ت النفكاك بيننا و بي حركة القومية العرب بقينا نن و القوى الناصرية‬
‫الت زعمها ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬أحد زعرور‪.‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬أحد زعرور ف هذا الوضوع و هم على علقة وطيدة مع عبد الناصر و مع الصريي منذ فترة‬
‫طويلة من الزمن لكن حت هذه الساعة ل أكن أنا أعرف حجم اللف بي الرئيس عبد الناصر و جورج حبش‬
‫و ل يظهروا لنا أثناء إنشاء هذه البهة أن مثل هذه اللفات واقع‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬نعود للقاءك بعبد الناصر لن هذا اللقاء يعتب لقاء هام جدا ‪..‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬مضبوط‬

‫أحد منصور ‪ :‬كلقاء أول بينك و بي عبد الناصر كيف ت ترتيب اللقاء و ما هو أهم ما دار بينك و بينه؟‬

‫‪109‬‬
‫أحد جبيل ‪ :‬ل شك كان يب أن يتم اللقاء قبل هذا التاريخ لكن كان الرئيس عبد الناصر منشغل ف هذا‬
‫الوضوع ث حددوا لنا و سافرنا للقاهرة ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬من كان معك؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬كان أحد زعرور و موسى ممود ضابط من ضباط اليش الردن من الناصريي العروفي‬
‫السرحي ف هذا الوضوع و ت اللقاء لدة أكثر من ثلثة ساعات و نصف مع الرئيس عبد الناصر ف منشية‬
‫البكري ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬كان ف ديسمب تفتكر تاريه بدقة؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬و ال ل أتذكر بالدقة يعن‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬و ليس ف أدبياتكم أيضا تاريخ دقيق بثتما فيه؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل موجود ل عارف كيف فبدأ اللقاء ف التحدث عن الساحة الفلسطينية فدخل الرئيس عبد‬
‫الناصر رأسا ف موضوع النفكاك اللي حصل بيننا و بي القوميي العرب مع جورج حبش و تشكى بأل شديد‬
‫للغاية و ل أزال أذكر أنه قال لقد حلت حركة القوميي العرب على الكف و أطعمناهم من لمنا عارف‬
‫كيف و أنشأت لم جرائد ف لبنان و تدث عن التاريخ بينهم ث بدأ يقول عندما بدؤوا يشعرون أنم قادرين‬
‫أن يققوا أي انتصار بدؤوا يوجهوا الطعنات لنا و قصد ف ذلك ما كان يدث ف اليمن النوب و الصراع ما‬
‫بي البهة الوطنية اللي كان فيها الصنج و مكاوي و البهة القومية اللي كانت حركة القوميي العرب تسي‬
‫باتاهها‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬كان يتحدث عبد الناصر برارة؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬طبعا مثل ما قلت لك أنا برارة و تدث عن الدكتور جورج و حركة القوميي العرب و كان‬
‫يقول أنا استغرب يعن لاذا مثل هذا التعامل لاذا هذا الشتيمة و السباب علينا ف منشوراتم و ف أدبياتم ف‬
‫ملة الرية اللي هو أنشأها عبد الناصر ف بيوت عارف كيف ‪ ،‬كيف إنه عم بيشنوا هذا يعن معن ذلك أنم‬
‫ل يعرفون شو دار ف ‪ 1967‬و شو أسباب هذه الزية إذا الشارع العرب عرف إنه أسباب هذه الزية هم‬
‫الفروض أنم يكونوا مثقفي أو سياسيي يدركوا أبعاد هذا الوضوع يعن هذا الوضوع الول ث انتقلنا إل‬
‫الوضوع الخر و فوجئ من ف حول الناقشة حول القرار ‪ 242‬الذي وافق عليه عبد الناصر بعد وقف إطلق‬
‫النار ‪ 1967‬و ت جدال ف هذا الوضوع و أذكر جيدا أن قال ل يا أحد نن نعترف أن هذا القرار وافقنا عليه‬
‫من واقع الزية و لكن ليس هو الدف النشود عندنا و إن شاء ال عندما تتحسن أوضاعنا سنتجاوز سقف‬
‫القرار ‪ 242‬و تدّث عن الزية يعن ف هالوضوع هذا و أذكر جيدا أن كانت القوات السرائيلية ضَربت بعد‬
‫ف بر البقر مدرسة ‪..‬‬

‫‪110‬‬
‫أحد منصور ‪ :‬كان ف الـ ‪ 1969‬ف حرب الستناف أنت التقيت به بعد ذلك؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬التقينا و تدثنا حت على بر البقر عارف كيف يعن فيعن ل شك أن الزية كانت هزية مرة‬
‫يعن بالنسبة لـ ‪ 1967‬و أثرها العنوي و النفسي و بدأ يتحدث عن التغييات الداخلية الت حصلت ف مصر‬
‫و كيف كُلف اللواء ممد فوزي ف إعداد اليش الصري و بلغنا أنه هو ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬رؤيته إيه كانت للصراع العرب السرائيلي ف تلك اللحظة و ف هذا الوقت؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬بالنسبة لنا هو كان يؤكد أن عليكم أن تنشطوا و أن ل تعلوا السرائيليي يستكنون للراحة‬
‫يب أن تضربوهم ف كل مكان لنه إذا تت الستكانة فهؤلء السرائيليي و الصهاينة سـ ‪ ..‬يعن يثبّتوا‬
‫الواقع على الرض ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬ما هو الدف ف النهاية؟ ما هي الرؤية الستراتيجية عند عبد الناصر ف ذلك الوقت؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬هو أول كان يريد منا أن ننشط ف عملية استناف العدو و قال لنأخذ الفرصة للجيش الصري‬
‫لعداده من جديد و قال لنا أننا سنشارك بعد ذلك ف حرب الستناف ضد السرائيليي ف هذا الوضوع‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬ما هي الثمار الت جنيتها من تلك القابلة الول مع عبد الناصر؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬هو أبدى استعداده على تقدي السلح و العتاد و التدريب لنا ف هذا الوضوع ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬وقدمها؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬طبعا قدمه و أنشؤوا لنا ف أنشاص كذا دورة عسكرية هناك أرسلوا بعض السلحة إل بغداد و‬
‫من بغداد نقلها اليش العراقي وسُلمت لنا ف الردن ف هذا الشأن اشتكينا إحنا ف ذلك الوقت على أجهزة‬
‫العلم الصرية الت ل تكن مايدة سواء ف وصف ما يدور بالعمال الفدائية ف الرض الحتلة و كانت‬
‫منحازة إل فَتح عارف كيف ف ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬أنتم لسه عندكم إعلن‬

‫أحد جبيل ‪ :‬عم أقولك يعن ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬فتح ل تشمل الطلبة ف هذه الفترة كان كل تنظيم كأنا يزايد يعن إذا قَتل جندي إسرائيلي يبقى‬
‫قتل خسي و إذا ضرب طلقتي يبقى ضرب عدة صواريخ و هكذا ‪..‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬يعن فاشتكينا يعن على أجهزة العلم لوضوعي أول انيازه الكامل باتاه فتح و عدم نشره‬
‫لبياناتنا و بلغاتنا العسكرية اللي كانت صادقة و مؤثرة على العدو السرائيلي و أيضا كنا نشتكي حول‬

‫‪111‬‬
‫الطرح السياسي البكر لجهزة العلم سواء من كان حسني هيكل أو أحد حروش كان مسؤول عن‬
‫روزاليوسف أو أحد باء الدين و فكري أباظة ف الُصوّر و السادات كان مستلم الساء عارف كيف فقال ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬الطرح السياسي البكر عن إيه؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬عن إنه و ال إسرائيل هي حقيقة و يب أن نعترف با و يب أن نفكر الن فقط ف النسحاب‬
‫السرائيلي من الراضي الت احتلت عام ‪.. 1967‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬يعن الترويج لذا كان مبكرا ف ‪1968‬؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬مبكرا نعم و إحنا كنا متأذيي من هذا الطرح فطرحناه مع الرئيس عبد الناصر‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬الناس بتنسى و الناس بتذكر كأن السادات هو الذي فعل هذا ف ‪1977‬و ل يكن هناك تقدي‬
‫مبكر أو ترتيبات مبكرة للتسوية السياسية ‪ ،‬التسوية السياسية بدأ الترتيب لا إعلميا طبعا بعد ‪1967‬؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬طبعا بعد الزية مباشرة بدأ أنا أذكر ارجعوا إل مقالت حسني هيكل و فكري أباظة و أحد باء‬
‫الدين و حروش كانت هناك إحنا خفنا حت كنا نقول ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬طبعا كانوا بيكتبوا بتوجيه من النظام السياسي؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬عم أقول لك يعن إحنا يعن خفنا من هذا الطرح على قواعدنا عم ناول إحنا نفهم أنه ل هذه‬
‫العركة مصيية و طويلة و ليس لا أفق سياسي مدود ف هذا الشأن ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬لو رجعت إل ‪..‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬فعندها وقتها الرئيس عبد الناصر قال سأرتب لكم لقاء مع أجهزة العلم و حقيقة التقينا مع‬
‫حسني هيكل و مع حروش و مع كل هؤلء الناس لكن فشلنا ف إقناعهم و كان جدل حامي للغاية بيننا و‬
‫بينهم و بي هذه الجهزة و تابعت هذه الجهزة طروحاتا السياسية العروفة‪.‬‬

‫‪‬القضية الفلسطينية و خطف طائرة العال‬

‫أحد منصور ‪ :‬اندلعت حرب الستناف ف مارس ‪ 1969‬و قبلها كنت ف فباير ‪ 1969‬أصبح عرفات رئيسا‬
‫لـ منظمة التحرير الفلسطينية خلفا لسي حودة ‪..‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬يي حودة‬

‫أحد منصور ‪ :‬يي حودة عفوا و بالتال أصبحت فتح هي الت تسيطر على النظمة ‪..‬‬

‫‪112‬‬
‫أحد جبيل ‪ :‬هو ف لقاءاتنا مع الرئيس عبد الناصر ث مع سامي شرف و ممد أحد صادق كان مسؤول‬
‫الخابرات ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬تكررت لقاءاتك مع عبد الناصر؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬تكررت هاللقاءات ف هذا الشأن كانوا حقيقة ف دور الناصح لنا يعن كانوا يؤكدوا أنه يب أن‬
‫تكونوا أخوة مع بعضكم ل يتم اللفات و يكون التنافس ف اليدان ف العركة إل آخره و يوصون ف الخوة‬
‫ف فتح يعن الرئيس عبد الناصر على الباب يقول ل انتبهوا على الوحدة الوطنية أنتم و الخوان ف فتح ل‬
‫تتلفوا مع بعضكم و أيضا كان يوصوا حركة فتح أنم أن يكونوا معنا كأخوة ف هذا الشأن لكن قبل وصول‬
‫عرفات و فتح إل منظمة التحرير صار اجتماع بيننا و بي الخوان الصريي و طرحوا عملية إنه كيف يدخل‬
‫الفدائيي ليستلموا منظمة التحرير و أنت بتعرف بعد ما استقال الشقيي أو النقلب الذي حصل عليه يي‬
‫حودة و بجت أبو غربية و عبد الالق يغمور و مموعة من هؤلء الخوان أصبح هم يثلوا منظمة التحرير‬
‫الفلسطينية فكان الرئيس عبد الناصر يريد منا أن ندخل النظمة و نسك نن النظمة يعن الفدائيي يسكوا‬
‫منظمة التحرير الفلسطينية ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬اللي هي كانت من الفترض أنا واجهة سياسية لترتيب حل للقضية الفلسطينية؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬هذا الوضوع اختلفنا و تباينا إحنا و الخوة الصريي و تت نقاشات يعن شديدة يعن أنا كنت‬
‫أقولم دعونا إحنا ما حد يشوف وجوهنا دعونا مقاتلي عم نقاتل عارف كيف ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬ل يكن من ذلك الوقت ما حد وجهه معروف إل ياسر عرفات؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬إل ياسر عرفات عارف كيف دعونا نبتعد عن الكاميات و التصوير و منظمة التحرير هل ف‬
‫شباب مستقلي وطنيي يعن معروف ف وطنيتهم فليكونوا مثل الوكالة اليهودية جولدمان و إل آخره و تبقى‬
‫الناس تقاتل لكي ل تُفسَد ف هذا الوضوع فكانوا يقولوا الخوان ف مصر ل عليكم أن تسكوا منظمة‬
‫التحرير و أذكر جيدا أنه يكن سامي شرف اتصل قبل أسبوع من عقد الجلس الوطن اللي إحنا رفضنا أن‬
‫نشارك به عارف كيف لسبب معي أول ل نريد إحنا أن ندخل رأسا و بشكل مبكر ف عملية الزايدات‬
‫السياسية و الشاريع السياسية الت تُطرح هذا أول اثني كنا رافضي أيضا أن نتلفت لذا الوضوع و علينا أن‬
‫نتلفت جديا ف قتال العدو ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬يعن اسح ل أبو جهاد ‪..‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬البند الول كنا خايفي بصراحة‬

‫‪113‬‬
‫أحد منصور ‪ :‬أبو جهاد أي عمل عسكري بدون غطاء سياسي ين ثاره ف النهاية بيأت ناس آخرين ينوا ثار‬
‫هذا العمل يعن أما يعتب هذا قصورا ف الرؤية بالنسبة لطبيعة العمل و القضية و النظرة الساسية لا؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬يعن أنا ما بعتقد أنه الدخول و الستيلء على منظمة التحرير هو دفع العمل الفدائي للمام أنا‬
‫حت هذه الساعة بقول معن ذلك أن القرار السياسي اللي اتذه ف مؤتر القمة ف عام ‪ 1964‬ف إنشاء منظمة‬
‫التحرير هذه منظمة التحرير الوجودة اللي هي عَقدت التفاقات مع السرائيليي و مع الميكان مع كل‬
‫الناس أنا كنت أقول علينا أن نبتعد أل نُلزم أنفسنا و الشعب الفلسطين ‪ ،‬يكن أن يُترك لبعض الستقلي‬
‫الفلسطينيي ف منظمة التحرير أن يقوموا بذا الوضوع يا أخوان العركة طويلة يعن يب أل نفتش عن‬
‫النتصارات يعن الزئية أو النتصارات الثانوية يعن هذا كان وجهة نظرنا أنه طيب إحنا هذا الكلم عم‬
‫بنحكيه إحنا بالـ ‪ 1969‬يعن بعد أد إيش من ‪ 1967‬بعد سنتي من ‪1967‬طيب شو هي العركة سيان هي‬
‫نزهة إحنا عم بنعرف أن هذه معركة هتكون معركة صعبة و قاسية بنستمر سنوات متعددة فلماذا التعجل‬
‫للجلوس وراء مؤترات الصحفية و اللقاءات السياسية و إل آخره‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬لن هذه هي عادة الت تن الثمار‬

‫أحد جبيل ‪ :‬صحيح بس أما هذا ثار اللي جنيناه للسف هي هو اتفاق أوسلو و العتراف بإسرائيل على‬
‫ثاني ف الائة من أرض فلسطي و كانوا يعتقدوا إنه و ال الضفة الغربية و قطاع غزة سيقدمه العدو السرائيلي‬
‫لم على طبق من ذهب و هاي أنتم شايفي ما يدور الن‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬كما كان هناك استراتيجية عسكرية للتعامل مع السرائيليي على الرض كان هناك استراتيجية‬
‫عسكرية أخري بدأت ف توسيع ساحة العركة و إخراجها إل خارج فلسطي ف الثانية و عشرين من يوليو عام‬
‫‪ 1968‬خُطفت أول طائرة إسرائيلية لشركة العال و كانت متجهة من روما إل تل أبيب و حُولت إل الزائر‬
‫و اتمتك إسرائيل كما جاء ف كتاب صومائيل كادز بأنك كنت الخطط لا ضمن سلسلة تالية لعمليات‬
‫خطف الطائرات‪.‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬بالقيقة أنا لست صاحب هذه الفكرة البداعية ف ذلك الوقت كان صاحبها الدكتور وديع‬
‫حداد أتى لعندي إل الردن و قال من الضروري أن نوسع العركة و أن نسلط الضواء على مظلومية الشعب‬
‫الفلسطين عاليا و تناقشنا مطول ف هذا الوضوع لنه أنا كنت دائما قبل ذلك و حت بعده أن أحاول أن‬
‫أختار الهداف العسكرية السرائيلية للشتباك معها ف هذا الوضوع بالنهاية اقتنعت أنا حول الفكار اللي إجه‬
‫فيها الدكتور وديع أنه مثل هذه العملية مكن أن نبادل فيها بعض العتقلي و بعض السرى الذين اعتقلوا‬
‫سنوسع عدة الواجهة أيضا إعلميا البهة الشعبية ستصبح مطروقة على كل لسان ف هذا الوضوع‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬طبعا فتح كان لا الزخم الكب؟‬

‫‪114‬‬
‫أحد جبيل ‪ :‬أي بس كان البهة الشعبية و صلنا نن و فتح قريني متعادلي طبعا‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬ف تلك الرحلة؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ف تلك الرحلة و بدأنا نتناقش أين تذهب هذه الطائرة عارف كيف و اتفقنا أن تذهب إل‬
‫الزائر كون الزائر بلد بعيدة عن مسرح الشتباكات مع العدو السرائيلي و ثانيا أن الثورة الزائرية ثورة‬
‫حديثة منتصرة و يكن أن تتحمل مثل هذه السؤولية و تت العملية بنجاح ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬ما الذي ساعد على ناحها؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬أول بعد ما ت التفاق دخلنا ف التفاصيل يعن عارف كيف سواء الناس النفذة أو الكان أو‬
‫التوقيت أنه كان أحد الاطفي يعن هو طيار يعن هو الذي قاد الطائرة باتاه الزائر بعد عملية خطفها ف الو‬
‫‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬يعن هذا الشيء فريد ف عمليات الطف؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬أيوه تاما ‪ ..‬و بعد وصولا إل الزائر سافرت أنا للقاهرة و اجتمعت كان السفي الزائري ف‬
‫القاهرة الخضر البراهيمي ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬الن مندوب كوف أنان‪.‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬و التقينا معه و غادرت إل الزائر ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬ماذا كان موقفه يعن؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬أنا فوجئت ف الطار الزائر كان ف هناك لنة تستقبلن أنا و معي وفد‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬من الذي كان معك؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬كان معي يعن يا فايز جابر من أبطال العودة أو صبحي التميمي ل أذكر ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬لاذا ل يأت و ديع حداد؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬و ال يعن ما ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬كان يب الختفاء دائما و عدم الضور؟‬

‫‪115‬‬
‫أحد جبيل ‪ :‬ل يعن ما قِبِل يعن يتحمل مسؤولية الواجهة يعن مع الزائريي ف هذا الشأن و كون أنا كنت‬
‫‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬كانوا غاضبي الزائريي؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬و كان أنا معرفت ف الزائريي سابقا يعن يكن هذا الوضوع ففي الطار لسه ما وصلنا ف غرفة‬
‫التشريفات و الوفد الزائري اللي عم يستقبلنا إل بدأنا ف خلف و ف صياح قال لنا إنه هذه مؤامرة على‬
‫الزائر لاذا تطفوا هذه الطائرة و تأتوا فيها ف الزائر؟ فأخبتم اليثيات لاذا يعن اخترنا الزائر و بالنهاية‬
‫قلت لم أنا أريد أن أسألكم سؤال و كان أحدهم ل أعرف إذا كان حي هو جلول اللئكي عارف كيف قلت‬
‫له أرجوك أعلمن إنه هل رحل الفرنسيي عن الزائر أم لزالوا؟ عارف كيف ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬هذا إحراج يعن؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬إي يعن من كُثر التصادم اللي حدث ف أثناء النقاش بذا الوضوع ث ذهبنا ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬يعن هم كانوا رافضي عملية الطف و رافضي أن تأت الطائرة إل الزائر؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬على الزائر يكن لو بغي الزائر كان مكن يوافقون‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬كان هناك عملية إحراج لم ف السألة يعن؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬إحنا تصورنا إنه بلد بعيد عن الرمى السرائيلي و النقطة الثانية إنه هاي ثورة عم بتنادي بقضية‬
‫فلسطي ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬ما الذي شكله لك هذا المر؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬يعن أنا انزعجت منه عارف كيف ث ذهبنا إل قاعة الجتماع و كان الوفد الزائري شرحت لم‬
‫أنا بعدها ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬كانت الطائرة مطوفة و على أرض الطار؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬مطوفة و على أرض الطار بدأنا النقاش يعن و شو أسباب العملية ف هذا الوضوع هم طبعا ل‬
‫يقتنعوا ف هذا الوضوع قلت لم أنا مشان أعطيكم حسن النية نن جاهزين فورا لطلق سراح جيع الطفال‬
‫و النساء اللي على مت هذه الطائرة يعن لبرهن لكم أننا لسنا قراصنة‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬كان هدفكم إبراز وجه القضية الفلسطينية؟‬

‫‪116‬‬
‫أحد جبيل ‪ :‬إبرازها‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬أل يكن ف الانب الخر ظهور الفلسطينيي كقراصنة و خطاف طائرات؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬يعن شفنا إحنا اليابيات أكثر من السلبيات ف ذلك الوقت‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬و كانت كذلك ف النتائج؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬و النتائج بالنهاية صار إلاح من الزائريي علينا أنه مفروض إنه تُترك الطائرة و تترك ‪ ..‬فطلبنا‬
‫منهم أنه أن ياولوا أن يُحصّلوا لنا مطالب من السرائيليي منها إطلق سراح العتقلي و السرى اللي اعتقلوا‬
‫خلل الفترة الاضية‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬هل هناك إسرائيليي كانوا وصلوا إل الطار أيضا للتفاوض؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل بس أنا شخصيا رحت و اجتمعت مع السرائيليي ف الكان بعدما أُنزلوا من الطائرة وضعوا‬
‫ف (‪)Hangar‬أو ف مكان ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬مع الخطوفي يعن مع ركاب الطائرة؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬مع الخطوفي بعد ما إطلق سراح النساء و الطفال و الرضي و إل آخره بقي الـ (‪)Crew‬‬
‫السرائيلي و مموعة من الشباب اللي يعن ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬الركاب ‪.‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬الرجال‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬عددهم كم تقريبا كان؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬اللي بقي بالنهاية خسة و ثلثي واحد يعن أربعي واحد و جلست معهم ساعات متعددة و‬
‫باعتقد يكن لبد إل هم يتذكروا هذا و كان نقاش ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬ما الذي دار بينك و بينهم؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ناقشا إنه أنتم أعداء لنا لاذا؟ لاذا تسخركم القوى الستعمارية العالية للنتقام منا؟ هل إحنا‬
‫ارتكبنا فيكم الجازر اللي بتقولوا عنها ف ألانيا أو ف أي دولة أوروبية؟ لاذا تدفعون الثمن السلم احتضن‬
‫اليهود و حاهم على مر السني ف الندلس و هم ف الغرب إل آخره ف ‪..‬‬

‫‪117‬‬
‫أحد منصور ‪ :‬ماذا كان رد فعلهم؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬فكان نقاش يعن شديد يعن ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬لكن هم ف النهاية تت السر؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬بالنهاية ل أنا أقول بالنهاية ‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬يعن ليس السي ليس لديه حرية أن يتكلم أو حرية كما تتحدث أنت‪.‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل و ال كانوا هم يُعامَلون معاملة حسنة يعن قاعدين بيشربوا سجاير و كوكاكول و إل آخره‬
‫‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬الانب النفسي أهم‪.‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬عم أقولك يعن قلت لك يعن ف البدء كان يعن ف موقف تصادمي ث انقسموا السرائيليي إل‬
‫قسمي ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬الضور؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬الضور الخطوفي يعن و قالوا صحيح يعن أنتم مظلومي عارف كيف مثلنا و انتهت يعن‬
‫ساعات متعددة تّ اللقاء معهم عارف كيف ف منهم ناس متطرفي جدا يعن وخاصة بعض الـ (‪ )Crew‬كانوا‬
‫طيارين عسكريي حربيي قبل أن يأتوا إل شركة العال‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬ما هي نتائج العملية؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬طلب الزائريون أن نعطيهم يعن الوافقة على ماذا يريدون أن يفعلون فأنا بصراحة قلت لم إحنا‬
‫الدف الول من العملية قد نح هو تسليط أضواء على قضية فلسطي و مظلومية الشعب الفلسطين الوضوع‬
‫الثان أخذت الاطفي و قعدتم معي يعن الوضوع الثالث قلنا لم ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬كانوا كم الاطفي؟ ثلثة؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ثلثة قلت لم ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬طبعا ل يكن تأمي الطارات وقتها مثل ما هو الن؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل طبعا‪.‬‬

‫‪118‬‬
‫أحد منصور ‪ :‬كان مكن تدخل سلح طيارة و ل حد يقولك حاجة ‪ ..‬لكن أيضا كان هناك عملية اختراق‬
‫تت؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬هه؟‬

‫أحد منصور ‪ :‬كان هناك عملية اختراق تت ف الطار لدخال السلح إل الطائرة؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬يعن هو ما كان مثل ما قلنا لك هذه من إبداعات الدكتور وديع حداد يعن‬

‫أحد منصور ‪ :‬لن هو احترف بعد ذلك خطف الطائرات‬

‫أحد جبيل ‪ :‬و ترك لم للجزائريي و قلنا لم إحنا ماذا نريد بعد ذلك هو إطلق سراح العتقلي و السري‬
‫قالوا اتركوا لنا هذا المر ث أطلَقوا سراح العتقلي و الطائرة و أفرجوا عنها و للسف السرائيليي ل يعطوا‬
‫الزائريي شيء أخرجوا فيما بعد عشرة من الناة الفلسطينيي العاديي‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬و كانت هذه بغض النظر أن إذا اخرجوا مَنْ عملية التبادل الوحيدة الت تت ف أية عملية‬
‫خطف للطائرات‪.‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل ما تت عملية التبادل فورا‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬فقط أطلقوا سراح ثانية جنائيي؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل و مش وقتها أتيل يعن أنه ترك للسرائيليي اختيار الزمان و الشخاص و بعد شهر سعنا إنه‬
‫السرائيليي قالوا أطلقنا سراح ثانية أو عشرة من جناة و ليسوا من مقاتلي‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬ياسر عرفات أدان عملية خطف الطائرات ف مارس ‪ 1969‬مباشرة بعد أن أصبح زعيما لنظمة‬
‫التحرير الفلسطينية ‪ ..‬هوجت بعد ذلك الطائرات و الشركات السرائيلية ف أثينا زيورخ لندن لهاي‬
‫بروكسل بون بي ديسمب ‪ 1968‬و سبتمب ‪1969‬و ف ‪ 28‬ديسمب ‪ 1968‬ردا على عملية تت ف ‪26‬‬
‫ديسمب ‪ 1968‬ضد شركات إسرائيلية ف روما‪.‬‬

‫[فاصل إعلن]‬

‫‪‬النفصال عن القوميي العرب‬

‫أحد جبيل ‪ :‬إحنا كنا قد حدث إنفكاك بيننا و بي حركة القوميي العرب‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬كل هذه الشياء ليس لكم دور فيها؟‬

‫‪119‬‬
‫أحد جبيل ‪ :‬أبدا‬

‫أحد منصور ‪ :‬و ل الجوم على الشركات السرائيلية؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬أبدا‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬كل الشركات و الطارات و كل شيء؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬أبدا كنا إحنا نعتب إن ساحة الصراع على أرض فلسطي و مواجهة لذا الندي الـ (‬
‫‪)Superman‬كيف إن نُحجّم هالـ (‪ )Superman‬و بنجعله يصرخ هذا الوضوع أما هذا كان من عمل‬
‫الخوان الدكتور جورج و حركة القوميي العرب بعد إنفكاكنا بسلم فيما بي بعضنا البعض‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬ف ‪ 28‬ديسمب ‪ 1968‬دُمرت ثلث عشرة طائرة ركاب لبنانية ف مطار بيوت ‪ ،‬إسرائيل‬
‫تتهمك بأنك أسست ل تقتصر على إنك تواجهها ف غوْر الردن و ف جنوب لبنان و ف هذه الناطق و إنا‬
‫اعتمَدّت على ثلث شخصيات نفذت من خللا كثي من عملياتك ف أوروبا ضد السرائيليي الول "حافظ‬
‫ممد حسي دلقمون" و اعتُقل ف إحدى العمليات و حكم عليه مدى الياة ‪ ،‬الثان "ممد عباس زيدان" كنيته‬
‫أبو العباس ‪ ،‬و الثالث "مروان خريسات" من هم هؤلء الثلثة؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬إحنا كنا ننظر إل الساحة الدولية كساحة نفوذ إل داخل الرض الحتلة يعن ل نكن و ل نطط‬
‫لنجعل هذه الساحات الارجية مسرح للشتباكات بيننا و بي السرائيليي لننا كنا نعرف أن السرائيليي‬
‫يلكون جهاز موساد قوي و إمكانات كبية و ل نستطيع أن ناريهم ف هذا الوضوع بكل صراحة لكن إحنا‬
‫كنا نريد أن نوصل السلح و العتاد إل داخل فلسطي إل الضفة الغربية فكانت الوانئ ف حيفا هو اليناء الذي‬
‫يكن ‪ ..‬أو أجدود هو الذي ينقل حت السيارات الشتراة من أوروبا إل الضفة الغربية و قطاع غزة فأنشأنا‬
‫هذه الليا لنشتري سيارات و نعمل فيها مابئ سرية نضع فيها البنادق و السلح و التفجرات لرسالا إل‬
‫فلسطي عب هذه الوانئ‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬و كنتم تنجحون ف هذا؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬نحنا فيه مرات عارف كيف و ل نُوفق بنجاحنا ف مرات أخرى عارف كيف ‪ ،‬بالنسبة للخ‬
‫الاج أبو ممد حافظ دلقمون هو كان أسي عند العدو السرائيلي و أُسر ف عام ‪ ..‬أواخر عام ‪ 1968‬و‬
‫قطعت رجله ف انفجار و أُسر وت تبديله ف أول عملية قمنا فيها عملية تبادل اسها عملية النورس ف عام‬
‫‪ 1969‬بعد ما طلع حافظ دلقمون بدأ نشاطه و هو مصاب و إل آخره فتسلم العمل ف ساحة الارجية مش‬
‫للقيام بأعمال هناك ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬للتخطيط؟‬

‫‪120‬‬
‫أحد جبيل ‪ :‬و لكن كان لنا خليا متعددة ف أوروبا تقوم بثل هذا العمل‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬إيه أهم مراكز هذه الليا؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬يعن كانت ف فرنسا ف ألانيا ف الدول الشتراكية يعن ف ذلك الوقت ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬كانت هذه الدول تغض الطرف عنكم؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل و لكن كنا ف منتهى السرية لكن إحنا كنا نقلنا كميات من السلحة إل ألانيا ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬من أين؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬نقلناها من الشرق الوسط من هون‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬إل ألانيا؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬للانيا‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬أدخلتموها إل ألانيا؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬متفجرات ألقى عليها البوليس اللان عندما داهم هذه الجموعة لنه هذه كنا نبئها كما قلت ف‬
‫مابئ سرية و نرسل بالسيارات‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬بدف إرسالا إل فلسطي ‪..‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬إل فلسطي لكن ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬و ليس بدف القيام ضد بعمليات ضد السرائيليي ف أوروبا؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل أبدا نن ل ننفذ هناك عمل اتُهمنا ف بعض العمال لكن ليس هناك دليل قاطع يعن علينا ف‬
‫هذا الوضوع‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬هذا الركز اللي ف ألانيا ف عام ‪ 1969‬أسستوه و أخذوا منه السلح من برلي؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬مضبوط هذا فيه بون و برلي و إل آخره و كميات يعن كبية كنا عم نرسلها للداخل لا‬
‫الوضوع‬

‫‪121‬‬
‫أحد منصور ‪ :‬هل نفذت الجوم ف ‪ 26‬ديسمب‪/‬كانون أول ‪ 1968‬على طائرة شركة العال ف مطار أثينا‬
‫الدول؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل مش ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬ف ‪ 28‬ديسمب ردت إسرائيل ف ‪ 18‬فباير ‪ 1969‬قامت مموعة من أربع عناصر بالجوم‬
‫على طائرة بوينغ ‪ 720‬تابعة لشركة العال ف مطار كروتي بزيورخ و إسرائيل تقول أنك أنت الذي كنت‬
‫وراء الجوم؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬يعن كلهم يقول ‪ ..‬يعن عبارة عن أحداث نن ل نشاركها‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬هل شاركت ف الجوم أيضا على طائرات سويسرية يقولون أنك فجرت طائرة سويسرية ف ‪21‬‬
‫شباط ‪1970‬؟ و فجرت طائرة نساوية كانت ف طريقها من فرانكفورت إل فيينا إل تل أبيب أيضا ف ذلك‬
‫الوقت؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬يعن كانت تلصق بنا تم متعددة و ليس لدى السرائيليي أي إثبات أو الوروبيي أننا كنا وراء‬
‫هذه العمليات‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬كل ما يتعلق بطف الطائرات أو تفجيها بعد ذلك ل تشارك ف أي منها؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل و إحنا نتحدى إنه يأتوا بإثباتات لذا المر‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬قائمة طويلة هي من ملفات الوساد مذكورة ف كتاب كادز حول إن معظم الطائرات تقريبا الت‬
‫كانت يتم خطفها كانت ‪..‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬يعن هل هناك أعمال سرية كثية قام فيها الوساد و قمنا فيها و ل نعلن و لكن يعطونا الدليل‬
‫الادي اللي لذا الوضوع و هي أجهزة المن الوروبية تكشف ف أرشيفها أننا شاركنا بأي من هذه العمليات‪.‬‬

‫‪‬النتقام لبحر البقر‬

‫أحد منصور ‪ :‬إسرائيل تتهمك أنك ف عشرين مايو ‪1970‬قامت مموعة فدائية من طرفك بالجوم على باص‬
‫مدرسة إسرائيلي قتل فيه أحد عشر تلميذا و ثلث أساتذة ف ذلك الصباح بينما أصابت الروق و التشوهات‬
‫الكثيين هل هذا أيضا ل تقوموا به؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل صحيح هذه الادثة‬

‫أحد منصور ‪ :‬قمتم بذا؟‬

‫‪122‬‬
‫أحد جبيل ‪ :‬و هذه لا أسبابا بصراحة‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬يعن استهدفتم أطفال الدرسة؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل عم نكي إحنا لا أسبابا يعن السرائيليي استهدفوا مدرسة بر البقر ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬ف مصر ف حرب الستنـزاف‪.‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ف مصر ف حرب الستناف و قتلوا على ما أذكر يكن مائة و خسي طفل و هذه الدرسة‬
‫معروفة كانت مدرسة و أنا عندما سألت الخوان الصريي عارف كيف و الرئيس قال ل يعن ما ف مال‬
‫للغلط العسكري ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬سألت عبد الناصر؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل مال للغلط العسكري ف هذا يعن ‪ ..‬بذا الشأن حت قلت لم طيب لاذا ل تردون هذا‬
‫ضرب مثل أيام بر البقر سامي شرف قال ل بالرف الواحد إحنا استدعينا قائد سلح الو بعد مدرسة بر‬
‫البقر و قائد سلح البحر لنقوم بعملية انتقامية لبحر البقر و لكن وقفوا أمام الرئيس و قالوا ل نستطيع أن‬
‫نرسل أو من الصعب أن تصل طائرة إل الكيان الصهيون و سيُسقطها العدو ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬ليس هناك مدى للطائرة؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬مدى يعن أو قدرة لا الواضيع و إذا أرسلنا قطعة برية ناف أن يدث كما حدث للبارجة‬
‫إبراهيم باشا ف عام ‪ 1956‬على ميناء حيفا ف هذا الوضوع أنا بالقيقة تألت كثيا يعن بعد حادث بر البقر‬
‫و نقلت يعن آلمنا و أحزاننا إنه هذه المة مستباحة بذا الشكل عارف كيف فنقلت إل شباب القاتلي و كنا‬
‫لزم يعرفوا السرائيليي إنه دماء الطفال سواء عندهم و ّل عندنا مثل بعضها البعض و بدأنا نرتب لنذكر‬
‫السرائيليي إنه بر البقر لن ‪ ..‬يعن ما راحت بسهولة إنه تُنسى ف هذا الوضوع و اختي حقيقة هذا الباص و‬
‫السائر ف الباص هذا يعن العداد و لكن النود اللي إجوا إل مكان الباص و مكان التفجي اللغام انفجرت‬
‫فيهم و وقع خسائر كبية جدا و سبب هذا اجتياح لنطقة بنت جبيل ف ذلك الوقت و قصف شديد لنوب‬
‫لبنان‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬يعن أنت قررت أن يكون العي بالعي و أن تنتقم للطفال الصريي بقتل أطفال إسرائيليي؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬طبعا و جولدا مائي و قفت و قالت كانت رئيس وزارة أذكرها جيدا قالت أنا أحد جبيل قتل‬
‫هؤلء الطفال بدماء باردة و لكن أنا بدي أتساءل إن ما قتلوا أطفالنا ف دير ياسي و قبية و نالي و هاي ف‬
‫مدرسة بر البقر كيف يعن كانوا هذا ف أعصاب باردة و ل بأعصاب حامية فكنا نريد أن نُعلم السرائيليي‬
‫أننا ل نريد أن ندخل معكم ف قتل الدنيي لكن أنتم بدأت ف هذا الوضوع و عليكم أن تتحملوا مسؤولية هذا‬

‫‪123‬‬
‫المر و بالعكس‪ ،‬كنا دائما نتعمد اشتباكنا مع الهداف العسكرية عارف كيف يعن و هذا سجلنا مع‬
‫السرائيليي بيعرفوه السرائيليي و دباباتم كمائن على الطرقات الغارات إل آخره هذا ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬كل هذا ف الفترة من ‪ 1968‬لـ ‪ 1970‬من ‪ 1967‬لـ ‪1970‬؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬بالضبط‪.‬‬

‫‪‬حرب العصابات و مشاكل التمويل‬

‫أحد منصور ‪ :‬إيه أهم الطرق و وسائل القتال أو حرب العصابات ف ذلك الوقت الت كانت ناجعة و الت‬
‫كانت تؤثر ف السرائيليي؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬هو كما قلت أن السرائيلي و الندي السرائيلي أول يب أن نعترف أنه مدرب تدريب جيد‬
‫يلك عتاد متطور سواء سلح أو الجهزة الفنية يتنقل ف الدبابات و ناقلت الند و نادرا ما يتنقل بآليات‬
‫خفيفة سهل اصطياده فلذلك إحنا منذ البدء فكرنا ف تطوير تسليحنا لنكون قادرين على الشتباك معه فنحن‬
‫أدخلنا البندقية الكلشينكوف العدلة هي من بولونيا اشتريناها أذكر اشترينا ف حدود ‪ 300‬بندقية هذه‬
‫تستطيع أن ترمي قنابل يدوية لسافة مائتان متر بالضافة إل عملها ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬القنبلة نفسها الـ‪..‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬القنبلة اليدوية‬

‫أحد منصور ‪ :‬الرشاش نفسه؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬الرشاش نفسه‬

‫أحد منصور ‪ :‬على رأسه فوهة؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬على رأسه كل شيء تستطيع هذه البندقية أن ترمي قذيفة مضادة للدرع بيث كل الدروع‬
‫الفيفة يكن يتم ثقبها بالضافة إحنا حصلنا على الـ (‪ )RPG-7‬بشكل مبكر اللي أخذناه من جيش التحرير‬
‫ف سوريا فبالضافة إنه كانت أجهزة التصال أول من استعملناها ‪ ،‬أجهزة تفجي عن بُعد كنا نستعمل وسائل‬
‫متعددة على(‪)PhotoCell‬على الظل ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬تفجي على الظل ف هذا الوقت البكر؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬إي طبعا‬

‫‪124‬‬
‫أحد منصور ‪ :‬كل هذا من ابتكارك كخبي متفجرات‪.‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬طبعا هذا الظل هذا الصوت اللية ينطلق رأسا الصواريخ و تدمر اللية ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬كل هذه عمليات البتكار اعتمدت فيها على ‪ ..‬من الذي أعطاكم هذه التكنولوجيا؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬أول أنت من حيث الفكر بدك تقول أنا أمامي معضلة كيف أريد أن أحلها؟ عندها تستطيع أن‬
‫تمع الناس يعن هالمة غنية بالشراف ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬يعن ل تستعينوا ببات من أوروبا الشرقية؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل أبدا ليس لنا علقة مع أي دولة من دول أوروبا الشرقية أو التاد السوفيت‬

‫أحد منصور ‪ :‬عن طريق من كنتم تشتروا السلح منهم؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬أبدا كتجار سلح عاديي‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬من أين لكم التمويل للشراء؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬التمويل إحنا حقيقة أول ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬طبعا الشراء ده كان بيتم بعيد عن فتح ‪ ،‬كانت البهة القيادة العامة؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬البهة ‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬و التسليح ده كان خاص بكم؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬خاص بنا‬

‫أحد منصور ‪ :‬و هذه العمليات التكتيك هذا ف العمليات كان خاص بكم أيضا؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬طبعا خاص فينا‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬لاذا ل تعمموه أيضا على الخرين أو تاولوا إنكم تدربوهم؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬إحنا و ال كثي من النقاشات ما هو هذا إحدى مآسينا يعن أنا كنت أشتهي ف من بعد الـ‬
‫‪ 1967‬لسه بي ‪ 1971‬نلتقي كأخوة مع بعضنا قيادة و لنناقش وضعنا نناقش الشكلت الت تواجهنا و كيف‬

‫‪125‬‬
‫يكن أن نلها يكن لو كان تت هذه الجتماعات كانت الفائدة بتبقى أشل و أسرع لنه المكانات اللي‬
‫كانت بي يدي فتح الالية كانت مكن تكنا إنه نقفز قفزات كبية ف هذا الوضوع ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬يعن فتح ل تكن تعطيكم تويل؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل أبدا‬

‫أحد منصور ‪ :‬طب و القاتلي من أين يعيشون؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬هذا القاتل إحنا أول اعتمدنا على طلبة الامعات على الطلبة الثانويي على الشباب الفتيان اللي‬
‫هن غي معيلي كنا ل نبحث عن الناس التزوجي يعن لكي ل تكون هناك ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬كانت استراتيجية لديكم؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬إيه من شان ما تكون هناك أعباء مالية لا الوضوع هذا حت أذكر قبل ‪ 1970‬يعن بدأنا إنه و‬
‫ال نرسل لان اجتماعية إل بيوت هؤلء القاتلي لتبحث مشاكلهم ‪ ،‬أمّا أن نعطيه أول الشهر خذ هذا راتب‬
‫و وقع عليه أو تفرغ أو إل آخره هذا ل يدث ‪ ،‬فلذلك كانت ميزانياتنا قليلة هي ميزانية الكل و العمل‬
‫العسكري لكن كنا نن باجة إل تويل لتطوير تسليحنا لتطوير معداتنا و أدواتنا لكي تتلءم لنه هذه حرب‬
‫الشعب ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬الفصائل الخرى كيف كانت تتعامل مع القاتل؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل كانت منذ البدء هي متفرغي من الـ ‪ 1965‬أبو عمار ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬يأخذون رواتب؟‬

‫أحد جبيل ‪ :1965‬أبو عمار و هو يعطي الرواتب لن يعمل ف هذا الوضوع‬

‫أحد منصور ‪ :‬و لذا استطاع أن يشد أكثر منكم؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬فاهم بس إحنا كنا نفتش على النوع مش على الكم يعن بصراحة ف دائمة ف بداية أي عمل‬
‫بدك تط ركيزة كل ما كان قواعد هذا البناء متينة وقوية كل ما هذا البناء يستطيع يعن أن يتحمل أكثر‬
‫فلذلك ما عودنا هذا النسان إحنا أن يفتح يده ليأخذ يعن راتب لبعد ‪ 1967‬و حدود ‪ 1970‬لا خرجنا من‬
‫الردن فكانت تكاليفنا قليلة بس إحنا كنا باجة ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬تكلفة للسلح للعمليات للمتفجرات؟‬

‫‪126‬‬
‫أحد جبيل ‪ :‬للسلح لا الشيء يعن ف كنا ف حاجة فالخوان العراقيي قدموا لنا بعض الساعدات يعن‬
‫الحدودة لذا الوضوع ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬بعد ‪1968‬؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬آه بعد ‪ 1967‬و عندما قامت ثورة البعث‬

‫أحد منصور ‪ :‬بعد ‪ 1967‬كان ف عبد الرحن عارف‬

‫أحد جبيل ‪ :‬عبد الرحن عارف ‪ ..‬أيام عبد الرحن عارف‬

‫أحد منصور ‪ :‬أعطاكم عبد الرحن عارف؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬قدموا لنا بعض الساعدات الحدودة ‪ ،‬أنا أقول من سوريا ل نأخذ قرشا واحدا طوال هذه‬
‫البهة ‪ ،‬و الخوان السوريي وقفوا يقولوا قدّموا إحنا كنا نعتبه إنه هذه الغرافيا السياسية و تمل سوريا‬
‫ظلنا الثقيل هذا يكفينا ف هالوضوع ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬لكن ل تأخذوا أي تويل من سوريا؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬أبدا ‪ ..‬من عبد الناصر أخذنا و أذكر جيدا أنه مرات تنتهي زيارتنا و لقاءاتنا مع الصريي يعن‬
‫فيؤخرونا أربع أيام و خس أيام فسامي شرف يقول تتأخروا لنه عم بنجمع لكم من الطار قطع نادر عشان‬
‫يمعوا لنا ألفي ثلث آلف دولر أو أربع آلف دولر تصور يعن البلغ أديش كان يعن زهيد ف هذا‬
‫الوضوع لنه إذا أعطونا بالنيه الصري ما ف فائدة لؤلء لالوضوع إجتنا الفرجة بعد انتصار ثورة الفاتح ف‬
‫ليبيا ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬سبتمب ‪.1969‬‬

‫أحد جبيل ‪ ..1969 :‬فكان فيه هناك شاب ماهد جزائري اسه ممد عاشور يعرف هؤلء الخوان السابق‬
‫عارف كيف و هو على علقة معنا متينة و كان ينل و يعيش ف قواعدنا ف الوقات رجل كبي كان مشارك‬
‫ف الثورة الزائرية فأتى لعندي قال ل بدك تشي تروح معي عارف كيف الن مكن إنه نفتح باب مهم جدا‬
‫شكّلنا وفد وذهبنا إل هناك واجتمعنا مع القيادة الطالعة الليبية و كلهم شباب صغار و كلمة السر عندهم‬
‫القدس كانت ف ثورة الفاتح و تدثنا مطول معهم ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬مي اللي اجتمعوا معك؟‬

‫‪127‬‬
‫أحد جبيل ‪ :‬معمر القذاف و أبو بكر و عبد النعم الون كلهم كانوا أيامها ما كان ف مشاكل و عبد السلم‬
‫جلود فبدؤوا يعطونا إمكانات قليلة يعن‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬إيه طبيعة المكانات اللي أعطوها؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬مادية عارف كيف ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬برضه عدة آلف من الدولرات؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل يعن مثل عشرين ألف خسي ألف دولر يعن كان بذا ‪ ..‬لكن هذا الوضوع ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬هل كان هذا يكفي لـ ‪..‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬يعن مثل ما قلنا معداتنا كانت صغية عارف كيف بس ما كانت تلب لنا الاجة لتطوير العمل و‬
‫خاصة بعد ما أنز العدو السرائيلي هذا الاجز المن صار يب أن تطور أنت وسائلك اللي تقدر ترسل‬
‫سلح ترسل آلف من البنادق و السلحة للضفة الغربية ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬كنت تواكب هذا التطور المن و تسعى بالقابل إل أن تستخدم أشياء مضادة لا؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل هو هذا الساس ف هذا الوضوع و أذكر أنن ذهبت إل ليبيا معي وفد و التقينا مع القيادة‬
‫الليبية و شرحت لم الظروف الت نعيشها يعن ف هذا المر كنا بالموال السابقة أشترينا مثل الصفقة اللي من‬
‫بولونيا هاي اللي قلت لك البنادق العدلة و بعض أجهزة الرؤية الليلية و مواضيع متعددة لكن وجدنا إنه إحنا‬
‫باجة إل مال أكب ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬لشراء إيه؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬لشراء معدات و أدوات نستطيع فيها جوا و عب البحر اليت و حفر النفاق لمرار سلح‬
‫للضفة الغربية لنه نن بالساس نقوم بأعمال ضد إسرائيل و لكن أملنا هو أنه شعبنا ف الداخل هو الذي يقوم‬
‫و يتحرك لنه أسهل عليه و أمام تل أبيب و أمام العدو السرائيلي ف الداخل يعن فاقتنعوا الخوة الليبيي بذا‬
‫المر و قدموا لنا مبلغ كبي ف حدود مليون ونصف دولر ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬آه هذا أول مبلغ ضخم ‪..‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬هذا أول مبلغ من أجل شراء هذه السلحة و العدات و حول على البنك العرب‬

‫أحد منصور ‪ :‬ف عمّان؟‬

‫‪128‬‬
‫أحد جبيل ‪ :‬ف عمّان يظهر أن مدير البنك عبد الجيد شومان خبّر عرفات بذا الوضوع فعرفات من خلل‬
‫علقته الميمة و الوطيدة مع ممد حسني هيكل اللي كان مسوب عليهم يعن بشكل ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬هو الذي عرف عرفات على عبد الناصر‬

‫أحد جبيل ‪ :‬عم بقول لك يعن ذهب كُلف يعن أو هو تطوع ل أعرف يعن عارف كيف أن يذهب ممد‬
‫حسني هيكل و يلتقي مع القيادة الليبية الشابة و يقول لم ماذا تفعلون ف الساحة الفلسطينية أنتم أعطيتم‬
‫مبلغ كبي لحد جبيل و هذا تاجر للسلحة بيبيع السلحة و بيتاجر فيها حت العقيد ف اجتماعه بالقيادة قال‬
‫يا أخوان يكن إحنا تسرعنا ف إعطاء هذا البلغ لحد جبيل ف هالوضوع هذا لن ممد حسني هيكل إجه‬
‫حكا لنا هيك الوضوع و العقيد قال ل إن أنا كنت فاكرة إنه جاي من عند عبد الناصر يعن عارف كيف ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬إن أنت جاي من عند عبد الناصر؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل ممد حسني هيكل يعن جاي بتوجيه من عبد الناصر ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬آه ده العقيد قال لك بعدين يعن ‪..‬‬

‫أحد جبيل ‪ :‬بعدين يعن قال ل فيما بعد هذا الوضوع فعلمت أنا النقاش اللي حدث إن قال ل أن عبد النعم‬
‫الون هل موجود ف القاهرة عارف كيف ف علقة يعن أرسل ل لعمّان أنه و ال صار هيك ‪ ..‬يقولوا عنك‬
‫تاجر أسلحة اجتمعنا كقيادة إحنا قيادة البهة قلت لم شو حكى السفي الليب ف عمّان معي ف هذا الوضوع‬
‫قولت لم ماذا نفعل قال ماذا تفعل قل لنا و نن جاهزين قلت لم علينا أن نرجع هذا البلغ إل الليبيي لنه‬
‫إحنا مش تار أسلحة عارف كيف اتمنا تار أسلحة اختلفنا حت ف داخل القيادة لنه إحنا باجة لذا البلغ‬
‫وش بدنا نعمل بذا الكلم الفاضي هاللي وصلنا أصريت أنا إصرار شديد للغاية إنه إحنا ثوريي و مناضلي ما‬
‫الفروض نقبل بثل هيك اتامات و القيقة رحت عند عبد الجيد شومان و وقعت إله وأعدنا البلغ إل معمر‬
‫القذاف‬

‫أحد منصور ‪ :‬مرة أخرى‬

‫أحد جبيل ‪ :‬مرة ثانية ففوجئ معمر القذاف إنه هذا البلغ أهو رجعنا مرة ثانية ‪ ،‬اقترحوا حت ف اجتماع‬
‫القيادة عنده أن البلغ هذا و ال ما يكن إحنا اتمناه ظلما هذا النسان يعن ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬لعبتها ببعد نظر حت تن بعد ذلك عشرات الليي؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬ل ما هيك أبدا و ال بشفافية ثورية عارف كيف أن إحنا ل يكن إحنا عم بنموت يوميا و‬
‫بنضحي بصغينا و كبينا و ف العركة و إل آخره أن يقال علينا هذا الوضوع فنحن نرفض ‪..‬‬

‫‪129‬‬
‫أحد منصور ‪ :‬ما هي النتيجة ف النهاية؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬أرسل معمر القذاف أنه تعالوا على طرابلس عارف كيف رفضت طبعا و بقيت أبدا ما عد زرت‬
‫طرابلس تصور حت معمر القذاف عمل مقابلة ف جريدة النهار إذا ترجع للرشيف لريدة النهار اللبنانية‬
‫عارف كيف ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬النهار اللبنانية ‪ ..‬تفتكر مت تاريها؟‬

‫أحد جبيل ‪ :‬يعن بي ‪ ..1960‬يعن ‪ 1970‬يعن قبل أحداث أيلول يعن ‪ 1970‬ف الشهر الول الثان مع‬
‫صحفي لبنان هل يكن أتذكر اسه فقال معمر القذاف لا سألوه عن القضية الفلسطينية قال لم و ال ف‬
‫رجالت ف الشعب الفلسطين و القيادات شريفة و ملصة وكُفء إل أخرى و قال جاب الادثة أنه لقد‬
‫أعطينا أحد جبيل مبلغ من الال كبي للغاية ليشتري أسلحة و عندما ل يستطع شراء السلح أعاده إلينا عارف‬
‫كيف ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬يعن غطاه يعن‬

‫أحد جبيل ‪ :‬أنا اعتبت إن هذا نوع من العتذار ورد العتبار لنا علنا ‪..‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬و أصبح الداعم الرئيسي لكم‬

‫أحد جبيل ‪ :‬طبعا ث اعتبت وقتها إنه علي أن أذهب إل طرابلس و استقبلنا استقبال رحب و قال الكاية‬
‫تبع ممد حسني هيكل و قال بصراحة أنا فكرته أن عبد الناصر بعته‪.‬‬

‫أحد منصور ‪ :‬ف ‪ 17‬أيلول ‪ 1970‬اندلعت أحداث أيلول ف الردن و كانت قبلها مقدمات كثية عن‬
‫الصراع بي الفلسطينيي و الردنيي ‪ ..‬أبدأ با اللقة القادمة أشكرك شكرا جزيل كما أشكركم مشاهدينا‬
‫الكرام على حسن متابعتكم ف اللقة القادمة إن شاء ال نواصل الستماع إل شهادة السيد أحد جبيل المي‬
‫العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطي القيادة العامة ف التام أنقل لكم تية فريق البنامج و هذا أحد منصور‬
‫يييكم و السلم عليكم ورحة ال و بركاته ‪.‬‬

‫‪130‬‬