قانون المحكمة الدستورية بالكويت

‫قانون المحكمة الدستورية الكويتية‬

‫قانون رقم ‪ 14‬لسنة ‪1973‬م‬
‫بانشاء المحكمة الدستورية‬

‫بعد الطلع على الدستور ‪,‬‬
‫وخاصة على المواد ‪173 , 164 , 95‬‬
‫وعلى المرسوم الميري رقم ‪ 19‬لسنة ‪ 1959‬بقانون تنظيم القضاء والقوانين المعدلة له ‪.‬‬
‫وعلى قانون المرافعات المدنية والتجارية رقم ‪ 6‬لسنة ‪ 1960‬والقوانين المعدلة له ‪,‬‬
‫وافق مجلس المة على القانون التي نصه ‪ ,‬وقد صدقنا عليه واصدرناه‪,‬‬

‫الباب الول‬
‫تشكيل المحكمة الدستورية واختصاصاتها‬

‫المادة ‪1‬‬
‫تنشا محكمة دستورية تختص دون غيرها بتفسير النصوص الدستورية والفصل في المنازعات‬
‫المتعلقة بدستورية القوانين والمراسيم بقوانين واللوائح وفي الطعون الخاصة بانتخاب اعضاء‬
‫مجلس المة او بصحة عضويتهم ‪ ,‬ويكون حكم المحكمة الدستورية ملزما للكافة ولسائر‬
‫المحاكم ‪.‬‬
‫المادة ‪2‬‬
‫تؤلف المحكمة الدستورية من خمسة مستشارين يختارهم مجلس القضاء بالقتراع السري ‪,‬‬
‫كما يختار عضوين احتياطيين ويشترط ان يكونوا من الكويتيين ويصدر بتعيينهم مرسوم ‪.‬‬
‫واذا خل اي عضو من العضاء الصليين او الحتياطيين اختار مجلس القضاء – بالقتراع‬
‫السري – من يحل محله ويكون تعيينه بمرسوم ‪.‬‬
‫ويقوم اعضاء المحكمة الصليين والحتياطيين بعملهم بها الى جانب عملهم الصلي بدائرة‬
‫التمييز او محكمة الستئناف العليا ‪.‬‬
‫المادة ‪3‬‬
‫يدعو رئيس المحكمة اعضاءها للنعقاد كلما اقتضت الحاجة ويخطرهم بتاريخ الجتماع ومكانه‬
‫قبل الموعد المحدد بوقت كاف ‪ ,‬ويجب ان يرفق بكتاب الدعوة جدول العمال وما يتعلق به من‬
‫وثائق ‪.‬‬
‫ول يكون انعقاد المحكمة صحيحا ال بحضور جميع اعضائها وتصدر الحكام باغلبية اراء‬
‫الحاضرين ‪ ,‬ويجب ان يتضمن الحكم اسبابه مفصلة ‪ ,‬مع ارفاق راي القلية او ارائها وما تستند‬
‫اليه من اسباب ‪.‬‬
‫وتنشر الحكام ومرفقاتها في الجريدة الرسمية خلل اسبوعين من صدورها ‪.‬‬
‫المادة ‪4‬‬
‫ترفع المنازعات الى المحكمة الدستورية باحدى الطريقتين التيتين ‪:‬‬
‫ا‌‪-‬بطلب من مجلس المة او من مجلس الوزراء ‪.‬‬
‫ب‌‪-‬اذا رات احدى المحاكم اثناء نظر قضية من القضايا سواء من تلقاء نفسها او بناء على دفع‬
‫جدي تقدم به احد اطراف النزاع ‪ ,‬ان الفصل في الدعوة يتوقف على الفصل في دستورية قانون‬

‫او مرسوم بقانون او لئحة توقف نظرا لقضية وتحيل المر الى المحكمة الدستورية للفصل فيه‬
‫‪.‬‬
‫ويجوز لذوي الشان الطعن في الحكم الصادر بعدم جدية الدفع وذلك لدى لجنة فحص الطعون‬
‫بالمحكمة الدستورية في خلل شهر من صدور الحكم المذكور وتفصل اللجنة المذكورة في هذا‬
‫الطعن على وجه الستعجال ‪.‬‬
‫المادة ‪5‬‬
‫تقدم الطعون النتخابية الخاصة بمجلس المة الى المحكمة مباشرة او بطريق المجلس المذكور‬
‫وفقا للجراءات المقرة لديه في هذا الشان ‪.‬‬
‫المادة ‪6‬‬
‫اذا قررت المحكمة الدستورية عدم دستورية قانون او مرسوم بقانون او لئحة او عدم شرعية‬
‫لئحة من اللوائح الدارية لمخالفتها لقانون نافذ ‪ ,‬وجب على السلطات المختصة ان تبادر الى‬
‫اتخاذ ما يلزم من تدابير لتصحيح هذه المخالفات ‪ ,‬وتسوية اثارها بالنسبة للماضي ‪.‬‬

‫الباب الثاني‬
‫أحكام عامة‬

‫المادة ‪7‬‬
‫يؤدي رئيس المحكمة واعضاؤها امام المير وبحضور وزير العدل اليمين التي نصها ‪:‬‬
‫ اقسم بال العظيم ان احترم الدستور ‪ ,‬واحافظ على دستورية القوانين واللوائح واؤدي اعمالي‬‫بالتجرد والمانة والصدق ‪. -‬‬
‫المادة ‪8‬‬
‫تضع المحكمة لئحة تتضمن القواعد الخاصة باجراءات التقاضي امامها وبنظام سير العمل فيها‬
‫وتنفيذ احكامها ‪ ,‬وتصدر هذه اللئحة بمرسوم ‪ ,‬بناء على عرض وزير العدل ‪ .‬وتحدد بمرسوم‬
‫كذلك رسوم التقاضي ‪.‬‬
‫وتطبق في كل ما لم يرد بشانه نص خالص في تلك اللئحة الحكام المقرة لدى دائرة التمييز‬
‫وذلك فيما ل يتعارض مع احكام هذا القانون او مع طبيعة العمل في المحكمة الدستورية ‪.‬‬
‫المادة ‪9‬‬
‫على رئيس مجلس الوزراء والوزراء كل فيما يخصه ‪ ,‬تنفيذ هذا القانون ويعمل به بعد اربعة‬
‫اشهر من تاريخ نشره في الجريدة الرسمية ‪ ,‬ويصدر وزير العدل القرارات اللزمة لتنفيذه ‪.‬‬
‫امير الكويت‬
‫صباح السالم الصباح‬
‫صدر في قصر السيف في ‪ 8 :‬جمادي الول ‪ 1393‬ه‬
‫الموافق ‪ 9 :‬يونيو ‪ 1973‬م‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful