You are on page 1of 7

‫بسم ال الرحن الرحيم‬

‫‪ ‬‬

‫القواعد الساسية‬
‫لكتساب الخلق‬
‫( الحلقة الثانية )‬

‫‪1‬‬
‫الحمد لله رب العالمين والصلة والسلم‬
‫عل ى المبعوث رحم ة للعالمي ن محم د بن‬
‫عبدالله وعلى آله الطيبين الطاهرين وعلى‬
‫أص حابه أعلم الهدى والدي ن وعل ى من‬
‫تبعهم بإحسان إلى يوم الدين‪.‬‬

‫إليك م أيه ا الخوة الكرام بقي ة القواعد‬


‫‪ 2‬والمنطلقات ‪:‬‬
‫َ‬
‫‪ 11‬إذا أ سا َء إلي ك أحدٌ‪ ،‬فل تتخ ذ ذلك‬
‫قك‬‫سببا ً للساءة إليه‪ ،‬وإذا أخطأ أحد في ح ّ‬
‫فل يكن ذلك سببا ً في أن تخطئ في حقه‪.‬‬

‫ح بأدب ِ ك ف ي س بيل تأديب‬‫ض ِّ‬ ‫لت ُ َ‬ ‫‪12‬‬


‫سد أدب َك ف ي س بيل تأديب‬
‫ف ِ‬‫ولدِك‪ ،‬أ و ل ت ُ ْ‬
‫ولدك‪.‬‬
‫وذلك يحصل غالبا ً بسبب الخلص وشدة‬
‫الحماس ة للص لح؛ ومظاه ر هذا التصرف‬
‫ربما تنحصر في أمرين ‪ :‬إما أن يكون ذلك‬
‫‪3‬باس تخدام وس يلة أ و أس لوب ف ي التأديب‬
‫َ‬ ‫ّ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬
‫‪ 13‬ينبغي أ ن تَعْل م أ ن أق ل ما عليك‬
‫ف‬
‫ل والنصا ُ‬ ‫مل الناس به‪ ،‬العد ُ‬‫أن تُعَا ِ‬
‫من نفس ك‪ .‬وإذا احتاج الناس إلى‬
‫ض يأخذ لهم الحق منك؛ فأعلم بأنك‬
‫قا ٍ‬
‫رجل سوء‪.‬‬

‫ت الجتهاد ف ي تحصيل‬ ‫‪ 14‬إذا أرد َ‬


‫الخلق الحميدة؛ فعلي ك أ ن تَعْلم‬
‫فضله ا وفوائده ا ف ي الدنيا والخرة؛‬
‫ي شيءٍ تطلب‪.‬‬
‫لتعرف عن أ ِ ّ‬
‫‪4‬‬
‫ة‬
‫ف عل ى حقيق ِ‬ ‫بإمكان ك التعر ُ‬ ‫‪16‬‬
‫أخلقِك بالنظر إليها في الحالت التية ‪:‬‬
‫ت‪.‬‬
‫وإذا غضب َ‬ ‫ت‪.‬‬
‫إذا خلو َ‬
‫ت‪.‬‬
‫وإذا احتج َ‬
‫ت‪ .‬وإذا قَدِر َ‬
‫ت‪.‬‬ ‫وإذا استغني َ‬
‫م أن عليك أخلقا ً ينبغي أن تلتزم‬‫اعل ْ‬ ‫‪17‬‬
‫بها مع أعدائك‪ ،‬كما أن عليك أخلقا ً يجب‬
‫أن تلتزم بها تجاه أصدقائك‪.‬‬
‫يجب أن تفعل الخير وتلتزم بالخلق‬ ‫‪185‬‬
‫ن ص واب م ا تَطْل ُ به أو‬ ‫ف بظ ِ ّ‬
‫‪ 19‬ل تكت ِ‬
‫ممكِناً‪،‬‬
‫ن فيه ُ‬ ‫ن به‪ ،‬إذا كان اليقي ُ‬
‫تفعله أو تؤم ُ‬
‫ول تدفِع اليقين بالظن بل العكس‪ ،‬واستعم ْ‬
‫ل‬
‫سك‪.‬‬ ‫ج دائما ً فيما تَمي ُ‬
‫ل إليه نف ُ‬ ‫هذا المنه َ‬
‫إذا ساءك تصرف أخيك تجاهك‪ ،‬فل‬ ‫‪20‬‬
‫ما يَهْج ُم عل ى قَل ْ بك مباشرة من‬ ‫سل ِّ ْ‬
‫م لِ َ‬ ‫تُ َ‬
‫م نفسك‬
‫ب منه‪ ،‬بل اته ْ‬
‫تخطئتِه ونقدِه والغض ِ‬
‫َ َ َّ‬ ‫ً‬
‫مه ا‪ ،‬فلعل ك تكون أن ت المخطئ‪،‬‬‫ْ‬ ‫وحاك‬ ‫‪،‬‬ ‫أول‬‫‪6‬‬
‫وصلى الله وسلم على نبينا محمد‬
‫وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان‬
‫إلى يوم الدين‬

‫نراكم في الحلقة القادمة إن شاء الله‬


‫تعالى‬
‫والسلم عليكم ورحمة الله وبركاته‬
‫أخوكم خالد جاسم‬ ‫‪7‬‬