You are on page 1of 6

‫بسم ال الرحمن الرحيم‬

‫قال ‪:‬‬
‫من قرأ سورة الكهف كما نزلت كانت له نورا يوم القيامة من مقامه إلى مكة ومن‬
‫قرأ عشر آيات من آخرها ثم خرج الدجال لم يسلط عليه ومن توضأ ثم قال سبحانك‬
‫اللهم وبحمدك ل إله إل أنت أستغفرك وأتوب إليك كتب في رق ثم طبع بطابع فلم‬
‫يكسر إلى يوم القيامة‬
‫الراوي‪ :‬أبو سعيد الخدري ‪ -‬خلصة الدرجة‪ :‬إسناده صحيح ‪ -‬المحدث‪ :‬اللباني ‪ -‬المصدر‪ :‬إرواء الغليل ‪-‬‬
‫الصفحة أو الرقم‪3/94 :‬‬

‫من حفظ عشر آيات من أول سورة الكهف ‪ ،‬عصم من الدجال‬
‫الراوي‪ :‬أبو الدرداء ‪ -‬خلصة الدرجة‪ :‬صحيح ‪ -‬المحدث‪ :‬مسلم ‪ -‬المصدر‪ :‬المسند الصحيح ‪ -‬الصفحة أو‬
‫الرقم‪809 :‬‬

‬‬ ‫فتنة السلطة‬ ‫فتنة العلم‬ ‫فتنة المال والولد‬ ‫فتنة الدين‬ ‫الخلص‬ ‫التواضع‬ ‫معرفة حقيقة الدنيا‬ ‫الصحبة الصالحة‬ ‫قوارب النجاة‬ ‫تذكر الخرة‬ ‫الدعوة إلى ال‬ .‬‬ ‫‪+‬‬ ‫يكادوا يفقهون قول ‪.‬‬ ‫‪50‬‬ ‫‪ --‬الندم حين ل ينفع الندم‪.‬‬ ‫‪ --‬فسصافر صإليصه صموسصى صليتعلم‬ ‫‪ --‬تغلصب صعلصى صمشكلة صيأجوج‬ ‫منه كيف أن الحكمة اللهية‬ ‫َأ ْولِيَاء مِصن دُونِي‬ ‫صاحبه‪.‬‬ ‫(مثال‪ :‬السفينة‪ ،‬صصصصالغلم‪،‬‬ ‫لِلظّالِمِينَ بَدَلً "‬ ‫‪+‬‬ ‫‪ --‬استيقظوا فوجدوا القرية‬ ‫الجدار)‪...‬‬ ‫و رعاية الشمس ‪.‬‬ ‫حكيم محال في حقه العبث‪.‬‬ ‫‪ --‬كافأهم ال برحمة الكهف‬ ‫ومأجوج صصصصببناء صصصصالسد صصصصو‬ ‫استطاع توظيف طاقات قوم ل‬ ‫قد تغيب أحيانا صولكن مدبرها‬ ‫َوهُ مْ لَكُ مْ عَدُوّ بِئْسَ‬ ‫‪ --‬هلك الزرع والثمر‪.‬‬ ‫خيوط الفتنة ‪:‬‬ ‫فنسصي صواهصب صالنعمصة صفطغى‬ ‫يعيشون صصصفي صصصبلدة صصصكافرة‬ ‫جوانب الرض‪ ،‬يساعد الناس‬ ‫فأوحى ال صإليه صأن هناك من‬ ‫وتجرأ صصعلصصى صصثوابت صصاليمان‬ ‫فعزموا صعلى صالهجرة صوالفرار‬ ‫وينشر الخير في ربوعها ‪. ‫سورة الكهف = ‪ 4‬قصص‬ ‫ذي القرنين‬ ‫موسى والخضر‬ ‫صاحب الجنتين‬ ‫أصحاب الكهف‬ ‫في وسط السورة تقريبا‬ ‫قصة الملك العظيم الدي جمع‬ ‫عندما سئل موسى ‪ :‬من أعلم‬ ‫يظهر أن ابليس = محرك‬ ‫قصصة صلرجصل صأنعصم صال صصعليه‪،‬‬ ‫قصصصة لشباب صصمؤمن صصكانوا‬ ‫بيصصن صصالعلم صصوالقوة‪ ،‬صصوطاف‬ ‫أهصل صالرض؟ صفقال‪ :‬أنصا ص‪،.‬‬ ‫مؤمنة بكاملها‪.‬‬ ‫هو أعلم منك‬ ‫بالطعصن صوالشصك صو صلصم صيحسن‬ ‫بدينهصم صصبعصصد مواجهصة صصبينهم‬ ‫"أَفَتَتّخِذُونَ هُ وَذُرّيّتَهُ‬ ‫شكصصر صصالنعمصصة‪ ،‬صصرغم صصتذكرة‬ ‫وبين قومهم‪.

‫ما علقة سورة الكهف بالدجال؟؟؟‬ ‫سيظهر الدجال قبل القيامة بالفتن الربع‪:‬‬ ‫فتنة الدين‬ ‫• يطلب من الناس عبادته من دون ال‬ ‫فتنة المال‬ ‫• سيأمر السماء بالمطر ويفتن الناس بما في‬ ‫يده من أموال‪.‬‬ ‫فتنة العلم‬ ‫• فتنة العلم بما يخبر به الناس من أخبار‬ ‫فتنة السلطة‬ ‫• يسيطر على أجزاء كبيرة من الرض‬ .

‫قوارب النجاة‬ ‫الصحبة الصالحة ‪:‬‬ ‫ع ْينَاكَ”‬ ‫جهَهُ وَلَ َتعْدُ َ‬‫صبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الّذِينَ يَدْعُونَ رَ ّبهُم بِا ْلغَدَاةِ وَالْعَشِيّ يُرِيدُونَ وَ ْ‬ ‫وَا ْ‬ ‫حيَاةِ ال ّد ْنيَا وَلَ تُطِعْ مَنْ أَغْفَ ْلنَا َق ْلبَهُ عَن ِذكْ ِرنَا وَا ّتبَعَ َهوَاهُ وَكَانَ‬ ‫ع ْن ُهمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْ َ‬ ‫َ‬ ‫”أَمْ ُرهُ فُرُطًا‬ ‫‪28‬‬ ‫‪:‬‬ ‫معرفة حقيقة الدنيا ‪:‬‬ ‫خ َتلَطَ بِهِ نَبَاتُ”‬ ‫حيَاةِ ال ّد ْنيَا كَمَاء أَن َز ْلنَاهُ مِنَ السّمَاء فَا ْ‬ ‫وَاضْرِبْ َلهُم ّم َثلَ الْ َ‬ ‫علَى ُكلّ شَيْءٍ مّ ْقتَدِرًا‬ ‫صبَحَ هَشِيمًا َتذْرُوهُ ال ّريَاحُ وَكَانَ الُّ َ‬ ‫”الَْرْضِ َف َأ ْ‬ ‫‪:‬‬ ‫‪45‬‬ .

‫قوارب النجاة‬ ‫التواضع ‪:‬‬ ‫عصِي لَكَ أَمْرًا”‬ ‫ستَجِ ُدنِي إِن شَاء الُّ صَابِرًا وَلَ أَ ْ‬ ‫”قَالَ َ‬ ‫‪:‬‬ ‫‪69‬‬ ‫الخلص ‪:‬‬ ‫ُقلْ ِإنّمَا َأنَا بَشَرٌ مّثُْلكُمْ يُوحَى ِإلَيّ َأنّمَا إِ َل ُهكُمْ ِإلَهٌ وَاحِدٌ فَمَن كَانَ يَرْجُو لِقَاء َربّهِ”‬ ‫‪:‬‬ ‫”فَ ْل َيعْ َملْ عَمَلً صَالِحًا وَلَ يُشْرِكْ ِب ِعبَادَةِ رَبّهِ أَحَدًا‬ ‫‪110‬‬ ‫” اللهم نجنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن”‬ .

‬‬ ‫فهل عرفتم إذن سر قراءة سورة الكهف كل جمعة؟ ودورها في‬ ‫تبصيرنا بفتن الدنيا ‪ ،‬والسبيل للنجاة منها؟ وهل أدركتم فضلها العضيم‬ ‫علينا بعصمتنا من المسيح الدجال؟‬ ‫إذن فل مجال للتهاون عن قرأتها كل جمعة‬ ‫ثم العمل بتوصياتها بعد ذلك طبعاُ‬ ‫أنشرها بارك ال فيك فالدال على‬ ‫الخير كفاعله‬ ‫و السلم عليكم و رحمة ال و بركاته‬ ... ‫وفي النهاية ‪.