‫االسم‪ :‬أمة الرؤوف حسني الشرقي‬

‫الوظيفة ‪ :‬أكادميية‬
‫مكان العمل ‪ :‬جامعة صنعاء‬
‫أفضل ما أشتهرت به‪ :‬عرفت باسم رؤوفة حسن‬
‫تاريخ امليالد‪14-12-1958 :‬‬
‫مكان امليالد ‪ :‬صنعاء‬

‫حساب الفيس بوك ‪ :‬د‪ .‬رؤوفة حسن‬
‫سنة التخرج‪1991 :‬م الدرجة العلمية ‪ :‬دكتوراه جمال التخصص‪ :‬علم اجتماع اجلامعة‪ :‬جامعة باريس‪-‬فرنسا‬
‫س��نة التخرج‪1984 :‬م الدرجة العلمية ‪ :‬ماجس��تري جمال التخصص‪ :‬تنمية إتصاالتاجلامعة أو املؤسس��ة العلمية ‪ :‬كلية فريمونت‬
‫جبامعة نورويتش��ن بأمريكا‬
‫سنة التخرج ‪1980 :‬م الدرجة العلمية‪ :‬بكالريوس جمال التخصص‪ :‬صحافة اجلامعة أو املؤسسة العلمية ‪:‬جامعة القاهرة‪-‬مصر‬
‫اخلربة املهنية ‪:‬‬
‫السنة‪1992 :‬م الوظيفة ‪ :‬استاذ مساعد املؤسسة‪ :‬جامعة صنعاء‬
‫السنة‪1984 :‬م الوظيفة‪ :‬نائب رئيس املكتب الفين بوزارة االعالم املؤسسة ‪ :‬وزارة االعالم‬
‫السنة‪1980 :‬م الوظيفة‪ :‬رئيس قسم التحقيقات املؤسسة‪ :‬صحيفة الثورة‬
‫السنة‪1975 :‬م الوظيفة‪ :‬معدة ومقدمة برنامج املرأة املؤسسة ‪ :‬تلفزيون صنعاء‬
‫جماالت االهتمام‪:‬‬
‫الصحافة‪ -‬علم االجتماع ‪ -‬اعالم املراة‬
‫جماالت اخلربة‪:‬‬
‫نائ��ب رئي��س املكت��ب الف�ني ب��وزارة اإلع�لام ‪84-86‬م رئي��س قس��م التحقيق��ات صحيف��ة الث��ورة ‪80-84‬م مع��دة ومقدم��ة برام��ج امل��رأة‪-‬‬
‫تلفزي��ون صنع��اء ‪75-80‬م مع��دة ومقدم��ة برام��ج امل��رأة إذاع��ة صنع��اء‪70-75 -‬م‪ .‬مؤسس��ة إدارة امل��رأة ب��وزارة الش��ؤون االجتماعية عام‬
‫‪76‬م‬
‫سرية ذاتية ‪:‬‬
‫كان��ت الدكت��ورة رؤوف��ة حس��ن م��ن أب��رز الش��خصيات اإلعالمي��ة النس��وية يف الس��احة اليمني��ة‪ ،‬من��ذ بداي��ة عمله��ا كمذيع��ة يف إذاع��ة‬
‫صنع��اء‪ ،‬وخ�لال ف�ترة عمله��ا الطويل��ة كأس��تاذ لإلع�لام االجتماع��ي يف جامع��ة صنع��اء‪.‬‬
‫الدكتورة امة الرؤوف الشرقي‪ ،‬املعروفة بـرؤوفة حسن‪ ،‬من مواليد صنعاء‪ 14 ،‬ديسمرب ‪1958‬م‪.‬وهي رئيس ومؤسس مؤسسة تنمية‬
‫الربامج الثقافية ( ‪ ،) CDPF‬كما عملت أستاذا للتنمية والنوع االجتماعي والتواصل بني الثقافات واالتصاالت للتنمية يف وسائل‬
‫اإلع�لام كلي��ة اإلع�لام جامع��ة صنعاء‪.‬حاصل��ة عل��ى ش��هادة الدكت��وراه يف عل��م االجتم��اع اإلعالم��ي م��ن جامع��ة باري��س بفرنس��ا‪ ،‬ع��ام‬
‫‪1991‬م‪.‬كم��ا حصل��ت عل��ى ماجس��تري يف تنمي��ة االتص��االت‪ ،‬م��ن كلي��ة فريمون��ت جبامع��ة نورويتش��ن بأم�يركا ع��ام ‪ 1984‬وحصلت‬
‫عل��ى البكالوري��وس يف الصحاف��ة م��ن جامع��ة القاهرة س��نة ‪ 1980‬ش��غلت العدي��د من املناصب منها‪:‬‬
‫ نائب رئيس املكتب الفين بوزارة اإلعالم ‪84-86‬م ‪ -‬رئيس قسم التحقيقات صحيفة الثورة ‪80-84‬م ‪ -‬معدة ومقدمة برامج املرأة‪-‬‬‫تلفزيون صنعاء ‪75-80‬م ‪ -‬معدة ومقدمة برامة املرأة إذاعة صنعاء‪70-75 -‬م‪-‬عملت كاستاذ يف جامعات فرنسية وهولندية يف قسم‬
‫االجتماع ‪ -‬مؤسسة ادارة املرأة بوزارة الشؤون االجتماعية عام ‪76‬م‬
‫االنتاج والنشاط العلمي والبحثي‪:‬‬
‫رس��الة ماجس��تري إع�لام تنم��وي باللغ��ة االجنليزي��ة‪ -‬رس��الة دكت��وراه ح��ول التغ�ير االجتماع��ي باللغ��ة الفرنس��ية‪ -‬ورق��ة عم��ل ع��ن اوضاع‬
‫امل��رأة اليمني��ة مقدم��ة اىل مؤمت��ر امل��رأة العربي��ة القاه��رة‪ -‬ع��دد م��ن املق��االت الصحفي��ة يف جري��دة الثورة وحلقات اذاعي��ة وتلفزيونية‬
‫املشاركة يف املؤمترات والندوات الداخلية واخلارجية‪:‬‬
‫ حض��ور مؤمت��ر امل��رأة العامل��ة‪ -‬جامع��ة ال��دول العربي��ة‪ -‬ليبي��ا ‪75‬م‪ -‬حض��ور مؤمت��ر امل��رأة العامل��ة‪ -‬جامع��ة ال��دول العربي��ة‪ -‬القاه��رة‬‫‪76‬م‪-‬املؤمت��ر العامل��ي للفتي��ات موس��كو ‪75‬م‪ -‬املؤمت��ر العامل��ي للم��رأة برل�ين‪ -‬مؤمت��ر امل��رأة العربي��ة‪ -‬احت��اد امل��رأة العربي��ة‪ -‬دمش��ق ‪76‬م‪-‬‬

‫بق��وة تقب��ض عل��ى ك��رة مطموس��ة املالم��ح و األل��وان وه��ي ت��ردد ل��ن يلع��ب اح��د قب��ل أن ادخ��ل وأصب��ح العب��ة هج��وم وأس��جل األه��داف «‬
‫ش��العب معاك��م غصب��ا عنك��م»‪,‬‬
‫يضط��ر الالعب��ون الصغ��ار إىل الس��ماح هل��ا وان تك��ون الفت��اة الوحي��دة ضم��ن مب��اراة االس�تراحة يف مدرس��ة س��يف ب��ن ذي ي��زن اإلعدادي��ة‬
‫وس��ط العاصم��ة اليمني��ة صنع��اء – تتح��ول العي��ون م��ن مالحق��ة الك��رة اىل متابع��ة ام��ة الرؤوف اليت ترتدي عب��اءة صغرية ولثمة وهلجة‬
‫صنعانية وتريد ان تلتزم بوعدها تسجيل هدفا ‪ ,‬مازالت ذاكرة عبدالرمحن جباش زميل دراستها حتمل تفاصيل حلظات وافقت مطلع‬
‫الس��بعينات من القرن املاضي ‪.‬‬
‫أصبح��ت احلي��اة بالنس��بة هل��ا مب��اراة وفع�لا كان��ت كذل��ك فق��د اخت��ذت م��ن تش��جيع ودع��م جده��ا مص��درا للخ��روج ومواجه��ة جمتمع‬
‫يقدس العيب املتعارف عليه تقول كنت أرافق جدي إىل حيث يذهب ويلتقي الناس بكل أصنافهم حتى الفنانني الذين يسمع غنائهم‬
‫« – حت��ى وه��ي ت��داوم عل��ى الذه��اب إىل املدرس��ة كان عل��ى ام��ة ال��رؤوف أن تذه��ب إىل م��كان آخ��ر « اإلذاع��ة « لتش��ارك يف تقدي��م برنامج‬
‫إذاعي لألطفال وهي اخلطوات اليت اعتربتها فيما بعد من أهم حمطات رحلتها إىل جانب احلياة املتغرية اليت حلقتها عندما غادرت‬
‫م��ع أس��رتها إىل حمافظ��ة إب حي��ث عم��ل والده��ا قاضي��ا هن��اك وان ختل��ت ع��ن مدينته��ا ال�تي ول��دت فيه��ا ع��ام ‪ 1958‬إال أنها مل تفكر يف‬
‫التخل��ي ع��ن دراس��تها وأكمل��ت الثانوي��ة يف مدينته��ا اجلدي��دة إب رغ��م التناق��ص الكب�ير لصديقاته��ا ال�تي كن يرتكن الدراس��ة كلما‬
‫جنحن ‪.‬‬
‫ألسنه األخرية يف الثانوية كانت مناسبة الن تلتحق بصديقاتها وتنهي مشوارها العلمي وتستسلم للعادات السائدة يف تلك اإلثناء‬
‫وتتوق��ف ع��ن حتقي��ق األه��داف إال أنه��ا متالك��ت أحالمه��ا وأص��رت عل��ى الس��فر إىل القاه��رة ملواصل��ة الدراس��ة واس��تقرت هن��اك يف جامع��ة‬
‫القاه��رة ال�تي خترج��ت منه��ا بداي��ة الثمانين��ات‪ ,‬ع��ادت إىل صنع��اء حامل��ة معه��ا ش��هادة التخص��ص يف جم��ال الصحاف��ة وكانت مفاجأة‬
‫لتل��ك العي��ون ال�تي كان��ت ترق��ب ام��ة ال��روؤف تلع��ب ك��رة الق��دم أن تراها جمددا تطل على الشاش��ة كمذيعة تق��دم الربامج أصبحت‬
‫اآلن العيون اليت ترقبها أكثر وهي حتمل امسها اجلديد رؤوفة حسن تقدم وتواجه الكثري من شروط إخفاء املرأة عن العامل والبقاء‬
‫حتت األقمشة اليت بدأت تفقد ألوانها لصاحل السواد ‪.‬‬
‫جم��ددا مل حت��س أنه��ا ارت��وت م��ن حب��ر التعل��م غ��ادرت إىل الوالي��ات املتح��دة األمريكي��ة س��يفقد اليمني��ون مذيع��ة وسيكس��بون بع��د ح�ين‬
‫أستاذة تعلم أبناءهم وبناتهم كيف يكونوا مذيعني وصحفيني وحاملني يف ‪ 1984‬حصلت على املاجستري من جامعة نورويتش‪ ,‬استقر‬
‫مقامه��ا يف املدين��ة الت��ى تعش��قها صنع��اء ملتحق��ة بالعم��ل يف صحيف��ة الث��ورة كرئي��س لقس��م التحقيقات لكن ه��ذا أيضا ليس كل ما‬
‫تري��د رؤوف��ة ‪,‬اجته��ت إىل باري��س لتتخ��رج منه��ا بدرج��ة الدكت��وراه يف عل��م اجتماع ريف��ي إعالمي ‪. 1991‬‬
‫ترك��ت وداع��ة باري��س لتصب��ح عض��وا يف هيئ��ة تدري��س جامع��ة صنع��اء وتؤس��س م��ع آخري��ن كلي��ة اإلعالم اليت كانت جمرد قس��م يتبع‬
‫كلي��ة اآلداب « كان��ت ش��علة م��ن النش��اط إنه��ا أفض��ل معلم��ة عل��ى اإلط�لاق « يق��ول اح��د طالبها يف الدفع��ة الثانية ‪.‬‬
‫ظل��ت تعلمه��م كي��ف يقدم��ون وكي��ف يثق��ون بقدراته��م وكيف خيلقون أفكارا ختصهم أثناء ذلك كانت تؤس��س منظمتها اخلاصة‬
‫اهلادف��ة إىل التنمي��ة الثقافي��ة وه��و امسه��ا الذي ما تزال حتمله ‪.‬‬
‫بني تلك العيون اليت ترقب نضوجها وجد من يرتبص ببنت صنعاء املبتسمة دائما وحني عقدت ندوة يف جامعة صنعاء حول مفهوم‬
‫اجلن��در وج��دت العي��ون الفرص��ة للني��ل م��ن أفكاره��ا املتقدم��ة ومت حماص��رة الدكتورة رؤوفة حس��ن بالتخلف وتهديده��ا بالقتل وهو ما‬
‫مل حيدث فبعد ‪ 12‬عاما من التهديد أغمضت عينيها طواعية صباح ‪27-‬ابريل ‪ -2011‬يف ذات املدينة اليت درست فيها البكالوريوس‬
‫وكانت وفاتها عقب مقال شهري كتبته قبل أيام يف صحيفة املدينة السعودية حتدثت فيه عن قرب النهاية « أما أنا فكان لدي قلمي‬
‫وراس��ي اللذان توقفا معا عن العمل حتى يأتي وقت الفرج او يزورني مالئكة اجلنة ‪ ..‬أودعكم وافرغ قلمي من حربه وستس��كت ش��هرزاد‬
‫ع��ن الكالم املباح «‪.‬‬
‫مات��ت صاحب��ة القل��م اجلمي��ل والكلم��ات ال�تي ال تع�بر إال عنه��ا كم��ا قال��ت يوم��ا « أن��ا ال أق��ول األش��ياء ال�تي ال افعله��ا « وترك��ت كل‬
‫األش��ياء ال�تي جتعلن��ا أقوي��اء إن أردن��ا‪.‬‬

‫مؤمت��ر العم��ل العرب��ي‪ -‬املغ��رب ‪80‬م‪ -‬مهرج��ان الش��باب العرب��ي االول اجلزائ��ر ‪72‬م‪ -‬مؤمت��ر الصحفي�ين العامل��ي‪ -‬صوفي��ا ‪86‬م‬
‫ مهرجان ملتقى الش��باب يف الصني‪ -‬املش��اركة يف الندوة الوطنية لالس��رة والس��كان يف عدن من ‪ 15-18‬س��بتمرب ‪1991‬م (معدة‬‫ورقة)‪ -‬املش��اركة يف املؤمتر االول للسياس��ات الس��كانية املنعقد يف صنعاء للفرتة من ‪ 26-29‬اكتوبر ‪1991‬م‬
‫العضوية يف املنظمات واالحتادات االجتماعية والنسائية‪:‬‬
‫ عض��و مجعي��ة امل��رأة اليمني��ة ورئيس��ة للجمعي��ة س��ابقاً‪ -‬عض��و االحت��اد الدول��ي للنس��اء برل�ين ‪19-1991‬م‪-‬عض��و اجملل��س الدول��ي‬‫للمرأة‪ -‬لندن ‪77-91‬م‪ -‬عضو مجعية التضامن مع املرأة العربي القاهرة ‪87-91‬م‪ -‬عضو اللجنة الوطنية للشباب‪ -‬صنعاء ‪85-‬‬
‫‪86‬م‪ -‬عضو نقابة الصحفيني اليمنيني ‪75-86‬م ومسؤولة اللجنة االجتماعية للنقابة ‪86 84-‬م‪ -‬عضو اجمللس االقليمي لرعاية‬
‫االمومة والطفولة صنعاء س��ابقاً‪ -‬عضو مؤس��س جلمعية املعوقني‪ -‬صنعاء س��ابقاً‪.‬‬
‫أهم االجنازات‪:‬‬
‫هل��ا العدي��د م��ن املؤلف��ات واملق��االت منه��ا‪ :‬حي ّب�ني ال حي ّب�ني _ تواب��ع خليج��ي عش��رين_ م�بروك تفوقن��ا يف االختب��ار_ كل ع��ام‬
‫والعيدي��ة س��عادة‪ -‬ال��واد بلي��ة اش�ترى نبل��ة‪ -‬إقص��اء غ�ير متعم��د‪ -‬رمض��ان‪ ..‬ول��و أن��ك قل��ت‪ -‬س��نوات اجلم��ر‪ -‬فك��ر وم��ال ح��رام مكاس��ب‬
‫نس��ائية رمضاني��ة‪ -‬صدي��ق ل��كل طري��ق‪ -‬حـ��وار ومتح��اورات‪ -‬رحل��ة ال��وادي يف مي��ن احلض��ارة ‪ -‬ب��راءة احلكوم��ة رؤي��ة للتأمل‪-‬املتف��رج‬
‫لبيب‪ -‬قراءة تاريخ أم غربلة؟‪ -‬قليل من البعد حفظاً للمودة‪ -‬يف بيت الثقافة‪ -‬مين معاصر‪ ،‬الضوء واللون‪ -‬موكب الرايات‪ -‬مين‬
‫عل��ى رأس��ه عل��م‪ -‬حدي��ث النق��ود‪ -‬قص��ة طاب��ع وس�يرة هوي��ة‪ -‬حتال��ف وط��ن‪ -‬الص��راع األول‪ -‬الس��لطة املطلق��ة مفس��دة‪ -‬ص��رت أحل��ى‬
‫ألف مرة‪ -‬شخصية الدولة‪ -‬ندوة املصطلحات‪ -‬الريح والرماد‪ -‬احلريات املسؤولة‪ -‬املقيل السياسي األمريكي‪ -‬ياحملى الصدف‪-‬‬
‫اخل��روج م��ن الكه��ف‪ -‬اجلوه��رة والفح��ام‪ -‬مناك��ب األرض‪ ،‬العض��وة املضطه��دة‪ -‬وط��ن يتوح��د‪ -‬ح��وار األس��وياء‪ -‬مثار العرق‪ -‬بدون‬
‫رتوش‪ -‬س��يطرة الالوعي‪ -‬لكل ش��يء نها ية‪ -‬عيد يف العوملة أيام الس��كينة مرحباً بالفوضى‪.‬‬
‫شغلت عدة مناصب يف االعالم ويف نقابة الصحفيني واالعالميني اليمنيني وترشحت لرئاسة النقابة يف عام ‪2009‬‬
‫اجلوائز التقديرية‪:‬‬
‫درع الريادة ‪- -2012‬درع الريادة مايو ‪2011-‬تكريم من السفارة اليمنية بعنوان نساء مينيات صنعن النجاح مبناسبة اليوم العاملي‬
‫للم��رأة ‪2009-‬تكري��م م��ن مؤسس��ة بي��ت الش��عر اليم�ني ‪2008-‬كم��ا حصل��ت عل��ى ع��دة جوائ��ز تكرميي��ة وتقديرية وش��هادات تقدير‬
‫واومس��ة حملي��ة وعربية ودولية‬
‫االحتادات املهنية‪:‬‬
‫عض��و مجعي��ة امل��رأة اليمني��ة ورئيس��ة للجمعي��ة س��ابقاً‪ -‬عض��و االحت��اد الدول��ي للنس��اء برل�ين ‪19-1991‬م‪ -‬عض��و اجملل��س الدولي‬
‫للم��رأة‪ -‬لن��دن ‪77-91‬م‪ -‬عض��و مجعي��ة التضام��ن م��ع امل��رأة العرب��ي القاه��رة ‪87-91‬م‪-‬عض��و اللجن��ة الوطني��ة للش��باب‪ -‬صنع��اء‬
‫‪85-86‬م‪-‬عض��و نقاب��ة الصحفي�ين اليمني�ين ‪75-86‬م ومس��ؤولة اللجن��ة االجتماعي��ة للنقاب��ة ‪86 84-‬م‪-‬عض��و اجملل��س اإلقليم��ي‬
‫لرعاي��ة االموم��ة والطفول��ة صنع��اء س��ابقاً‪-‬عضو مؤس��س جلمعي��ة املعاق�ين‪ -‬صنع��اء س��ابقاً‪.‬‬
‫خدمة اجملتمع ‪:‬‬
‫ناشطة يف حقوق املراة‪-‬ناشطة يف حقوق االعالميني والصحفيني‪-‬كاتبة جريئة مبواضيع هادفة‪-‬كرست احباثها خلدمة اجملتمع‬
‫وتنميته‪-‬‬
‫مشروع دعم زيادة مشاركة املرأة يف االنتخابات اليمنية ‪1996-1997‬‬
‫مت تنفيذ العمل بدوام جزئي الطوعية القائمة‪ .‬باإلضافة إىل مس��ؤوليات وضع التصور واإلش��راف ‪ ،‬ومشلت املهام الرئيس��ية ما يلي‬
‫‪ :‬تدريب املرأة واخلرجيني من الشباب للعمل كمنسقني يف ‪ 82‬دائرة انتخابية يف اليمن ومت تدريبهم على ممارسة الضغط والدعوة‬
‫م��ن أج��ل حق��وق امل��رأة السياس��ية يف الب�لاد ‪.‬ف��رق احلم�لات التدريبة لدعم النس��اء املرش��حات يف االنتخاب��ات الربملانية لعام ‪ 1997‬يف‬
‫اليمن تنظيم مؤمتر وطين بشأن املرأة والدميقراطية واليت أسفرت عن وضع خطة عمل لتمكني املرشحات النتخابات الربملان التالية‬

‫اجلمعي��ة لتدريبه��ن عل��ى ع��دد م��ن امله��ارات وكان��ت الفرص��ة حينه��ا س��احنة النضم��ام الكفيفات إىل اجلمعية بس��بب وجود األس��تاذة‪ /‬فاطمة‬
‫العاقل على رئاسة اجلمعية‪ ،‬مما أتاح للكثري من النساء الكفيفات االلتحاق باجلمعية‪ ،‬وكانت رغبة الكثري من النساء الكفيفات وأسرهن‬
‫يف احلص��ول عل��ى مؤسس��ة خاص��ة بالنس��اء تق��وم عل��ى رعايته��ن وش��عورها ب��أن ع��دم وج��ود مث��ل ه��ذا املش��روع ق��د يتس��بب يف حرم��ان اآلالف من‬
‫الكفيف��ات م��ن احلص��ول عل��ى اخلدم��ات التعليمي��ة جعله��ا (رمحه��ا اهلل تع��اىل) تس��ارع إىل أجي��اد معه��د خ��اص للكفيف��ات يتي��ح للكث�ير منه��ن‬
‫االلتح��اق بالتعلي��م ويزي��ل األع��ذار العالق��ة بأذه��ان أولي��اء أم��ور الكفيف��ات‪ ،‬وبالفع��ل فق��د حتقق هذا احللم لألس��تاذة ‪/‬فاطمة عندما حصلت‬
‫على مبنى من وزارة اإلدارة احمللية يف عام ‪1995‬م ليكون معهد للكفيفات وكانت الفرحة لديها كبرية وسارعت يف جتهيزه وتهيئته ليكون‬
‫صرحاً علمياً وإجنازاً من منجزاتها العلمية العظيمة للكفيفات على مستوى الوطن‪ ،‬وصار قربها من مشكالت الكفيفات ومعاناتهن أقرب من‬
‫أي وقت مضى وشعورها بأن الكفيفات أكثر حرمانا من الوصول إىل حقوقهن وكانت تفكر من منطلق املثل القائل (ما حك جلدك غري‬
‫ظفرك)‪ ،‬فقد بادرت إىل تأسيس منجز من منجزاتها العظيمة أال وهو تأسيس مجعية األمان لرعاية الكفيفات يف عام ‪1999‬م هذا الصرح‬
‫الشامخ الذي وصل إىل مرحلة من النجاح املنقطع النظري بعد مرور ما يقارب عقد ونصف تقريبا من الزمن أتسم باملثابرة واجلهود املضنية‬
‫ال�تي بذلته��ا الفقي��دة يوم��ا بع��د ي��وم وس��نة بع��د س��نة حت��ى أصبحت مجعية األمان مجعي��ة منوذجية تقدم الكثري والكثري من املش��اريع البناءة‬
‫واحلديث��ة لي��س عل��ى مس��توى الكفيف��ات فحس��ب ب��ل وجلمي��ع املكفوف�ين عل��ى مس��توى الوط��ن اليم�ني‪ ،‬فق��د توس��عت خدمات اجلمعية توس��عا‬
‫ملحوظ��ا ليش��مل نش��اطها خدم��ة مجي��ع املكفوف�ين‪ ،‬ولع��ل الكث�ير م��ن املكفوف�ين يتذك��رون جي��دا م��دى حتق��ق احلل��م الذي كان��وا يطمحون‬
‫إليه عندما مت توفري مطبعة بطريقة برايل للمكفوفني يتم طباعة املناهج الدراس��ية للمكفوفني ألول مرة على مس��توى اليمن وهو املش��روع‬
‫ال��ذي مل حتقق��ه أي م��ن وزارة الرتبي��ة والتعلي��م أو وزارة الش��ؤون االجتماعي��ة حت��ى اآلن‪ ،‬رغ��م أن��ه ين��درج ضم��ن اختصاص��ات الوزارت�ين ك��ون‬
‫ه��ذا املش��روع حيت��ل أهمي��ة كب�يرة يف حي��اة املكفوف�ين التعليمي��ة‪ ،‬وال ننس��ى س��عي املرحوم��ة إىل إجي��اد أول معمل للكمبيوت��ر للمكفوفني مزود‬
‫بالربنامج الناطق ليصبح الكفيف والكفيفة يف بالدنا معايش للتقنية احلديثة ومستفيد من كل جديد‪ ،‬وكذلك توسعها بتأسيس سكن‬
‫للطالبات الكفيفات يف ك ً‬
‫ال من صنعاء وتعز وإب مزود بكافة التجهيزات من أهم املنجزات اليت مت إجنازها شجعت على إثر ذلك الكفيفات‬
‫لاللتحاق بالتعليم‪ ،‬وأيضا توفري وس��ائل املواصالت لنقل الطالبات من منازهلن إىل املدارس إلدماجهن ضمن مدارس التعليم العام بأحدث‬
‫الوسائل واألساليب من اجلوانب املشرقة يف إجنازات األستاذة‪ /‬فاطمة العاقل‪.‬‬
‫أهم اإلجنازات‪:‬‬
‫تاسيس مجعية األمان اول مجعية نسوية للكفيفات‬
‫تاسيس معهد للكفيفات‬
‫رفد اجلمعية بسكن للكفيفات‬
‫طباعة املصحف بلغة برايل وتوزيعها جمانا‬
‫توعية اولياء االمور بتعليم بناتهم‬
‫استقطاب اجملتمع لدعم جهود اجلمعية‬
‫تاسيس مجعية خذ بيدي لالعاقة‬
‫مناصرة قضايا االشخاص ذوي االعاقة يف اليمن وخارجها‬
‫ضم انشطة اجلمعية جلمعيات خارجية‬
‫عضو فاعل ومؤثر يف اليمن ويف اجملتمع‬
‫اجلوائز التقديرية‪:‬‬
‫تكريم يف جده ‪ -‬السعودية كرائدة للخدمة االجتماعية‪2010‬‬
‫تكريم من السفارة االمريكية بصنعاء ‪ 2010‬كرائدة خلدمة االشخاص ذوي االعاقة على مدى ‪ 17‬عاما‬
‫تكريم بدرع قناء سبأ باعتبارها االم املثالية للكفيفات ‪ 2010‬مارس‬
‫االحتادات املهنية‪:‬‬
‫* عضوه يف اللجنة التحضريية لالحتاد اليمين للمعاقني ‪9/1999‬م‪.‬‬
‫* تأسيس هيئة التنسيق للمنظمات اليمنية غري احلكومية حلقوق الطفل ‪1994‬م‪.‬‬
‫* عضوه يف احتاد املكفوفني للجنة الشرق األوسط – الرياض ‪1998‬م‪.‬‬
‫* عضوه يف املنظمة العربية للمعاقني ومقرها بريوت – لبنان ‪1997‬م‪.‬‬
‫* عضوه يف االحتاد العاملي للمكفوفني – اسرتاليا ‪1993‬م‪.‬‬
‫* عضوه يف منظمة التأهيل الدولي ‪2002‬م‪.‬‬
‫* عضوه يف احتاد آسيا للمكفوفني – اهلند ‪2002‬م‪.‬‬

‫االسم‪ :‬فاطمة أمحد العاقل‬
‫الوظيفة ‪ :‬رئيسة مجعية األمان سابقاً‬
‫مكان العمل ‪ :‬مجعية االمان لرعاية وتأهيل الكفيفات‬
‫تاريخ امليالد‪1/1/1958 :‬‬
‫مكان امليالد‪ :‬عدن‪ -‬اليمن‬
‫املوقع على االنرتنت ‪www.alaman.org.ye :‬‬
‫حساب الفيسبوك‪:‬‬
‫سنة التخرج ‪1987 :‬‬
‫الدرجة العلمية ‪ :‬ليسانس‬
‫جمال التخصص‪ :‬فلسفة كلية االداب‬
‫اجلامعة أو املؤسسة العلمية‪ :‬جامعة األزهر – القاهرة – مصر‬
‫سنة التخرج‪1993:‬‬
‫الدرجة العلمية ‪ :‬دبلوم عام‬
‫جمال التخصص‪:‬تربية‬
‫اجلامعة أو املؤسسة العلمية ‪ :‬جامعة صنعاء –صنعاء –اليمن‬
‫اخلربة املهنية ‪:‬‬
‫العام‪1986-1992 :‬م‬
‫الوظيفة ‪ :‬معلمة‬
‫املؤسسة‪ :‬مدرسة النور للكفيفات القاهرة –مصر‬
‫السنة‪1993-1995 :‬م‬
‫الوظيفة‪ :‬أخصائية اجتماعية‬
‫املؤسسة‪ :‬مركز النور للمكفوفني‬
‫السنة‪1995-2012:‬م‬
‫الوظيفة‪ :‬مديرة معهد‬
‫املؤسسة‪ :‬معهد الشهيد فضل احلاللي للمكفوفني‪ -‬صنعاء‬
‫السنة‪1999-2012:‬م‬
‫الوظيفة ‪:‬رئيسة مجعية‬
‫املؤسسة‪:‬مجعية األمان للكفيفات‬
‫جماالت االهتمام‪ :‬رعاية وتاهيل الكفيفات واالعاقة البصرية‬
‫االنشطة اخلريية وحقوق االشخاص ذوي االعاقة‪.‬‬
‫جماالت اخلربة‪ :‬ناشطة حقوقية‬
‫مؤسسة مجعيات خريية خلدمة االشخاص ذوي االعاقة‬
‫سرية ذاتية‪:‬‬
‫بدأت مش��وارها احلافل بالعطاء واإلجنازات يف خدمة ش��رحية املكفوفني يف مركز النور للمكفوفني يف بداية التس��عينيات عندما كانت تقدم‬
‫أجهزة التس��جيل وأش��رطة الكاس��ت املس��جل عليها الكتب الثقافية والعلمية ونس��خ املصحف الكريم‪ ،‬ثم االنتقال إىل توفري اخلدمات الصحية‬
‫مبس��اعدة ش��قيقتها الطبيب��ة وفح��ص النظ��ر ل��كل كفي��ف مقي��م أو منتس��ب إىل مرك��ز الن��ور للمكفوف�ين به��دف تقدي��م اخلدم��ة العالجي��ة ملن‬
‫ال ي��زال لديه��م أم��ل يف الش��فاء وع��ودة البص��ر إلي��ه‪ ،‬ونظ��راً خلدماته��ا اجلليل��ة ال�تي بدأته��ا الفقي��دة فق��د أمج��ع املكفوف��ون على انتخابها رئيس��ة‬
‫للجمعي��ة اليمني��ة لرعاي��ة وتأهي��ل املكفوف�ين يف نهاي��ة ع��ام ‪1992‬م‪ ،‬حي��ث انتقل��ت باجلمعي��ة إىل مرحل��ة النش��اط والعط��اء وتقدي��م العدي��د‬
‫م��ن اخلدم��ات اجلليل��ة للمكفوف�ين والتعري��ف باجلمعي��ة ودوره��ا عل��ى املس��توى الوط�ني واخلارج��ي‪ ،‬وألن التعلي��م كان األولوي��ة ال�تي يتص��در‬
‫اهتماماتها فقد عمدت إىل تأسيس أول مكتبة مسعية للمكفوفني يف جامعة صنعاء وأخرى يف مقر اجلمعية مت تزويدهما بأحدث التجهيزات‬
‫اس��تفاد منهم��ا املئ��ات م��ن املكفوف�ين وال ت��زال خدم��ة هات�ين املكتبت�ين مس��تمرة إىل اآلن‪ ،‬غ�ير أن البداي��ة احلقيقي��ة ال��ذي بدأته األس��تاذة فاطمة‬
‫العاق��ل عل��ى مس��توى الدورت�ين اإلداريت�ين يف إدارة اجلمعي��ة اليمني��ة لرعاي��ة وتأهي��ل املكفوفني هو فتح دورات تدريبية للنس��اء الكفيفات يف مقر‬

‫االسم‪ :‬عماد املسعودي‬
‫املنصب احلالي‪ :‬رئيس جملس أدارة عقار ماب دت كوم‬
‫معروف بانه مؤسس موقع عقار ماب‬
‫تاريخ ومكان الوالدة‪ 1985 :‬يف والية فرجينيا – الواليات املتحدة االمريكيه‬
‫الصفحه الشخصيه على النت‪:‬‬
‫‪/http://almsaodi.com‬‬
‫صفحتة على لينكدان‬
‫‪http://www.linkedin.com/in/almsaodi‬‬
‫صفحتة على الفيس بوك‪:‬‬
‫‪https://www.facebook.com/amad.almsaodi‬‬
‫تعيمه‬
‫جامعة باسفيك لوثرن – والية واشنطن‬
‫ماجستري يف أدارة االعمال ختصص أدارة التقنيه واالبداع ‪2007-2009‬‬
‫جامعة واشنطن – والية واشنطن‬
‫بكلوريوس يف العلوم – ختصص أدارة معلومات ‪2007 – 2005‬‬
‫كلية اجملتمع يف تكوما – والية واشنطن‬
‫ليسانس أدارة اعمال ‪2005 – 2003‬‬
‫اخلربة العمليه‬
‫رئيس جملس أدارة عقار ماب دت كم‬
‫من مايو ‪ 2011‬اىل الوقت احلالي‬
‫مدير مشروع يف شركه بوينج لصناعة الطائرات‬
‫من يونيو ‪ 2007‬اىل ابريل ‪( 2011‬ثالث سنوات و‪ 11‬شهرا)‬
‫معلم مادة يف قسم التجارة االلكرتونيه‬
‫كلية تاكوما‬
‫من فرباير ‪ 2009‬اىل مارس ‪( 2011‬سنتان وشهرين)‬
‫حملل أنظمه اداريه‬
‫شركه نيكي للمالبس واالدوات الرياضيه‬
‫من مايو ‪ 2006‬اىل أغسطس ‪( 2006‬اربعه شهور)‬
‫مؤسس موقع جو مين دت كم‬
‫من يناير ‪ 2003‬اىل يناير ‪( 2006‬ثالث سنني وشهر)‬
‫جوائز وشهادات تقدير‪:‬‬
‫واحد من ‪ 30‬أفضل شخصيه حتت سن الثالثني – جملة قلف لالعمال‬
‫ •‬
‫‪http://gulfbusiness.com/2012/08/30-under-30/#.ULbtMIc72BV‬‬
‫• عقار ماب دت كوم – واحدة من اكثر ‪ 500‬شركه منوا يف مينا ‪2011 -‬‬
‫‪http://www.allworldlive.com/arabia-500/winners/2011‬‬
‫• املركز الثالث يف مسابقة معهد ماساسوسيتش للتكنلوجيا ‪ -‬اجمللس العربي خلطط العمل‬
‫‪http://www.mitarabcompetition.com/competition0910.php‬‬
‫عضوية جمالس معاهد مشهورة‪:‬‬
‫عضو يف جملس أحتاد العلماء اليمنيني يف امريكا‬
‫عضو يف معهد هالل لالستثمار‬

‫كأن رواي��ة (البؤس��اء) لفيكت��ور هوج��و كان��ت رس��الة س��امية تقرأه��ا فاطم��ة العاق��ل قب��ل أن تفق��د بصرها نهائيا‪ ،‬لتس��اعد ش��رحية واس��عة من‬
‫كانت رسالة سامية تقرأها فاطمة العاقل قبل أن تفقد بصرها نهائيا‪ ،‬لتساعد شرحية واسعة‬
‫�ذيهوجو‬
‫لفيكتور‬
‫كأن‬
‫غرقن فيه‪.‬‬
‫(البؤساء)ظ�لام ال�‬
‫روايةع��ن ب��ؤس ال‬
‫الكفيف��ات‬
‫لكثريين مل تولد سوى لصناعة نور من ظالم العمى‪ ،‬فقد انطفأت عينيها تدرجييا ومل تتمكن‬
‫الذي األمل‬
‫الذي أهلم‬
‫االسم‬
‫فاطمة‬
‫غرقن فيه‪.‬‬
‫الظالم‬
‫هذابؤس‬
‫العاقل‪..‬عن‬
‫الكفيفات‬
‫من‬
‫إنقاذ بصرها‪.‬‬
‫وأمريكا‬
‫أجرتها‬
‫فاطمةعملية‬
‫‪14‬‬
‫لكثريين مل تولد سوى لصناعة نور من ظالم العمى‪ ،‬فقد انطفأت عينيها تدرجييا ومل‬
‫أهلممناألمل‬
‫مصرالذي‬
‫هذا يفاالسم‬
‫العاقل‪..‬‬
‫للعي��ش يف مص��ر والتحق��ت مبدرس��ة للكفيف��ات هن��اك‪ ،‬لكنه��ا ع��ادت إىل اليم��ن‬
‫عائلته��ا‬
‫من م��ع‬
‫وانتقل��ت‬
‫مصرق��ل‬
‫يف��ة العا‬
‫فاطم‬
‫عمليةل��دت‬
‫‪�14‬تينات و‬
‫تتمكنالس�‬
‫مطل��ع‬
‫بصرها‪.‬‬
‫إنقاذ‬
‫وأمريكا‬
‫أجرتها‬
‫مبركز‬
‫كأخصائ�ي��ة‬
‫لتعمل‬
‫�نوات‪،‬ق�ث�‬
‫�ت س�‬
‫مدةم س�‬
‫�سم�يف�عمدرس�‬
‫العام�ق��ت�لبالتدر‬
‫�رى�ة وقا‬
‫�دت�رة أخ�‬
‫�رة م�‬
‫إىل القا‬
‫ث��م‬
‫اجتماعية��ادت إىل‬
‫�اك‪ ،‬لكنه��ا ع‬
‫للكفيف��ات هن‬
‫عادتس��ة‬
‫�ت�ممبدر‬
‫والتح‬
‫ص��ر‬
‫�ات يف‬
‫للكفيي�ف��ش‬
‫عائلت�ةه��ا للع‬
‫وانتقيل���ت‬
‫فاطم�‬
‫�تيناته�ول�‬
‫مطلع���ع�ادتالس�‬
‫باملركز‪،‬‬
‫التحاقهن‬
‫لصعو‬
‫توجد‬
‫�دة�ور‪،‬س�وال‬
‫الذم�ك�‬
‫س��ةاملعه��د‬
‫�لاب‬
‫كل ط‬
‫�ت�ة‪ ،‬فوج�‬
‫االجتماعي�‬
‫�ئون‬
‫�رة الم�ش�‬
‫�وزارة‬
‫إىلب��ع ل�‬
‫�ادت التا‬
‫للمكفو�ف�ين‬
‫الن‬
‫كأخصائي��ة‬
‫�ادتب��ةلتعم��ل‬
‫فتيات ع�‬
‫�نوات‪ ،‬ث��م‬
‫�ت س�‬
‫من�ات‬
‫للكفيف�‬
‫مدر‬
‫�دت�س يف‬
‫بالتدري�‬
‫خ��رى وقام�‬
‫�رة أ‬
‫القاه�‬
‫�ور�ن ث��م ع‬
‫الي�م�‬
‫أن تنش��ئ‬
‫فقررت‬
‫التعلي��م‪،‬‬
‫�ات م��ن‬
‫حر�ورم��ان‬
‫بالضي�‬
‫فش��عرت‬
‫بالفتيات‪.‬ط�لاب املعه��د م��ن الذك��ور‪ ،‬وال توج��د فتي��ات‬
‫�اص�دت كل‬
‫معهد�ة‪،‬خ�فوج�‬
‫االجتماعي�‬
‫�ئون‬
‫�وزارة الش�‬
‫التاب��ع ل�‬
‫الكفيفف��ين‬
‫للمكفو‬
‫مبر�قك�م��ز�نالن�‬
‫اجتماعي��ة‬
‫�ات‪.‬السطوح‬
‫على‬
‫للقراءة‬
‫على‬
‫بواسطة‬
‫وكانت‬
‫فتاة‬
‫بالفتي�‬
‫تهرب�اص‬
‫وكانته��د خ�‬
‫القراءة‪،‬ش��ئ مع‬
‫�ررت أن تن‬
‫يساعدهافق�‬
‫مكرب التعلي��م‪،‬‬
‫�ات م��ن‬
‫ساعات‪،‬الكفيف�‬
‫سبعحرم��ان‬
‫منم��ن‬
‫أكثري��ق‬
‫تقرأ بالض‬
‫ش��عرت‬
‫كثريا‪،‬ك��ز‪ ،‬ف‬
‫القراءةه��ن باملر‬
‫أحبتالتحاق‬
‫لصعوب��ة‬
‫«ألنه كان لدي شعور أن غروب الشمس يؤثر على قراءتي بطريقة سهلة» حسب قوهلا‪.‬‬
‫س��اعدها على القراءة‪ ،‬وكانت تهرب للقراءة على‬
‫فتاة أحبت القراءة كثريا‪ ،‬وكانت تقرأ أكثر من س��بع س��اعات‪ ،‬بواس��طة مكرب ي‬
‫تتذكر فاطمة العاقل يف أحد حواراتها إنها أثناء إجرائها إلحدى العمليات طلبت من والدها كتابا‪ ،‬و قرأت جزءا منه وكانت تريد إنهاءه‬
‫الس��طوح «ألنه كان لدي ش��عور أن غروب الش��مس يؤثر على قراءتي بطريقة س��هلة» حس��ب قوهلا‪.‬‬
‫لكن الطبيب ربط علي عينيها ومنعها من فتح الرباط إال بعد عشرة أيام‪.‬‬
‫تتذكر فاطمة العاقل يف أحد حواراتها إنها أثناء إجرائها إلحدى العمليات طلبت من والدها كتابا‪ ،‬و قرأت جزءا منه وكانت تريد‬
‫شغفها بالقراءة مل مينعها من خمالفة أمر الطبيب وفتحت الرباط وبدأت تقرأ‪.‬‬
‫إال�ة‪،‬بعد‬
‫الرباط‬
‫ومنعها‬
‫علي‬
‫أيام‪�.‬ت (البؤس��اء) وقص��ص يوس��ف إدري��س ‪ ،‬وتوفي��ق احلكي��م‬
‫عشرةوأحب�‬
‫القص��ة‪،‬‬
‫الرواي�‬
‫فتحص��اد‪،‬‬
‫األدب‪،‬مناالقت‬
‫عينيهاس��ة‪،‬‬
‫�عر‪ ،‬السيا‬
‫ربطالش�‬
‫الطبيب�ل يف‬
‫لكنم��ة العاق�‬
‫إنهاءهفاط‬
‫ق��رأت‬
‫تقرأ‪.‬‬
‫وبدأت‬
‫الرباط‬
‫وفتحت‬
‫الطبيب‬
‫أمر‬
‫خمالفة‬
‫من‬
‫مينعها‬
‫مل‬
‫بالقراءة‬
‫شغفها‬
‫�ف الس��باعي وغريه��م‪ ..‬ق��رأت بش��عور م��ن س��يفقد البص��ر‪ ،‬فس��رق العم��ى بصره��ا وبص��ر ش��قيقتها‪.‬‬
‫ويوس�‬
‫�رضوتوف‬
‫�س ‪،‬‬
‫إدري‬
‫�ص‬
‫�ذي وق‬
‫س���اء)‬
‫�ة‪ ،‬ع�وأحب�‬
‫الرواي�‬
‫السياحس�‬
‫�ل��ليف ال‬
‫فاط�ةم��ةالعاق�‬
‫فاطم�‬
‫عليي�ه��ق�ا‬
‫�ث� ع�‬
‫س���ا‪�،‬فحي�‬
‫�رأفيوبه‬
‫ص� ي�‬
‫كان‬
‫(البؤ ال‬
‫�رض�توالده��ا‬
‫ص��ت‬
‫القض�‬
‫�ة‪ ،‬ورف‬
‫�رتها‪،‬‬
‫�اد‪�،‬ع أس�‬
‫ص� م�‬
‫االقتم��ن‬
‫األدب‪،‬إىل الي‬
‫�ين�ة‪،‬ع��ادت‬
‫�عر‪،‬ي��أس‬
‫ش��ا لل‬
‫أمره�‬
‫العاق‬
‫�رأتس��لم‬
‫ق�مل ت‬
‫�رأت بش��عور م��ن س��يفقد البص��ر‪ ،‬فس��رق العم��ى بصره��ا وبص��ر ش��قيقتها‪.‬‬
‫وغريس�ه��م‪..‬‬
‫�فب��لالس‬
‫ويوس�‬
‫�كرتريةق� له‪.‬‬
‫�باعي�ل ك‬
‫أن� تعم�‬
‫مقا‬
‫�مب�يرا‬
‫احلكي�ك‬
‫راتب��ا‬
‫االجتماعية‪،‬عرض‬
‫�رأف به��ا‪ ،‬حي��ث‬
‫كان ي‬
‫بطلب�ذي‬
‫‪1994‬مه��ا ال�‬
‫عام��ت ع��رض والد‬
‫ورفض‬
‫الكفيفات�رتها‪،‬‬
‫الي�اتم��ن م��ع أس�‬
‫�دا إىل‬
‫�ادت‬
‫�ين ع�‬
‫�أس ح‬
‫أمره�‬
‫�رة العا‬
‫فاطم�م��ة‬
‫�ينس�ع��لم‬
‫مل ت‬
‫ولكن‬
‫ش���ئون‬
‫لوزير ال‬
‫تقدمت‬
‫للفتي�‬
‫معه�‬
‫جت��د‬
‫الي�ام�لل�ني�ومل‬
‫�ل إىل‬
‫الثانقي���ة‬
‫�ادت لل‬
‫ح‬
‫تعمل� كس�‬
‫مقاب�‬
‫�روفرات‬
‫عليه��ا‬
‫�كرترية�قله‪.‬ه��ذا األم��ر‪ ،‬وفج��أة وج��دت ش��خصا يع��رض عليه��ا مبن��ى في��ه ‪ 15‬غرفة‪ ،‬ويق�ترح عليها‬
‫�اعدها لتحق�‬
‫أنمل تس‬
‫الو�لق��ت‬
‫�يرا�ك‬
‫اليب�م�ا��نكيفب ذل�‬
‫ظ�‬
‫الكفيفات تقدمت عام ‪1994‬م بطلب لوزير الشئون االجتماعية‪ ،‬ولكن‬
‫للفتيات‬
‫معهدا‬
‫إىل اليمن‬
‫حني‬
‫هدية إهلية‪.‬‬
‫مبثابة‬
‫جتداألمر‬
‫وملف��كان‬
‫املكفوفات‬
‫الثانيةي��ات‬
‫للمرةه��دا للفت‬
‫عادتب��ه مع‬
‫تؤس��س‬
‫أن‬
‫الكفيفات‪،‬‬
‫يف ال‬
‫�كن داخ‬
‫ووصل�‬
‫�اء املعه‬
‫ملم�ت�تس�بإنش�‬
‫الومق��ر�توقا‬
‫�ى األ‬
‫�لل�عل�‬
‫�روففعلي�‬
‫ب�ظ��دأت‬
‫�رت��ة‪ ،‬ويق�ترح‬
‫فكث�غرف‬
‫‪1596‬‬
‫مبع�ن��ام�ى في��ه‬
‫�اته��ا‬
‫للكفيف�علي‬
‫�خصال� ي�يع��رض‬
‫جتهجي��ز�دتس�ش�‬
‫مرحل�ج��ة�أة و‬
‫إىل�ر‪ ،‬وف‬
‫�ذا�تاألم�‬
‫لتح�ق�د��ق ه�‬
‫�اعدها‬
‫�ك‬
‫بالعيفم� ذ‬
‫الي�ام��ن‬
‫بشراء باص كبري من تربعات وجدتها من عدد من األشخاص‬
‫�كان ويف‬
‫كفيفة‪،‬‬
‫الكفيفات ‪23‬‬
‫عدد‬
‫كان‬
‫شهر‬
‫قامتإهلية‪.‬‬
‫‪96‬هدية‬
‫آخرمبثابة‬
‫األمر‬
‫املكفوفات ف�‬
‫�دا للفتي��ات‬
‫معه�‬
‫واحد ب��ه‬
‫تؤس��س‬
‫وخالل أن‬
‫عليه��ا‬
‫السعودية‪.‬‬
‫أقارب هلا يف‬
‫األمر وقامت بإنشاء املعهد ووصلت إىل مرحلة جتهيز سكن داخلي للكفيفات يف العام ‪ 96‬فكثرت الكفيفات‪،‬‬
‫بالعمل على‬
‫بينهمفعليا‬
‫بدأت‬
‫ال‬
‫ففاطمة‬
‫�طورب م‬
‫واإلجنازاتب�يف‬
‫مكتظة�رباملش‬
‫خيتزل‬
‫لصحفي‬
‫العاقل‬
‫فصولم��ن‬
‫ذات ع��دد‬
‫روايةم��ن‬
‫وجدته��ا‬
‫�تعجلة‪،‬ع��ات‬
‫�يرس�م��ن ترب‬
‫س� ك‬
‫�اص‬
‫�اهدم��ت بش��راء‬
‫‪ �96‬قا‬
‫�يرةويف آخ�‬
‫كفيسف��ة‪،‬‬
‫�ات أن‪23‬‬
‫ميكنالكفيف�‬
‫كانالع��دد‬
‫فاطمةح��د‬
‫قصةش��هر وا‬
‫أمام�لال‬
‫وخ‬
‫قياسها مبكافحة اليأس‪.‬‬
‫بالزمن‬
‫تقاس‬
‫وتواريخ‬
‫تنتهي‪،‬‬
‫بقدر�عودية‪.‬‬
‫يف الس�‬
‫�ارب هلا‬
‫بينه�ال�م أق�‬
‫�خاص‬
‫األش�‬
‫�جيلها‬
‫�تعجلة‪،‬أرضية‬
‫س�‪13‬‬
‫ترت‬
‫ببناء‪12‬بيت� واش�‬
‫كفيفسبيته‬
‫ومت ترواس�ي��ة ذات‬
‫ففاطم��ة‬
‫�طور م‬
‫فعالواإلجن��ازات يف س‬
‫وبدأت�اهد‬
‫اخلاص‪�،‬ة باملش�‬
‫�يرة مكتظ�‬
‫كلخيت��زل‬
‫ميتلك�ي أن‬
‫أن لصحف�‬
‫كانتك��ن‬
‫العاقل�ل ال مي‬
‫فاطمة�ة العاق�‬
‫أمنياتفاطم�‬
‫أبرز�ام قص��ة‬
‫أم�‬
‫تقول‪.‬‬
‫كما‬
‫واألخوان‬
‫عليهق�من‬
‫حرص‬
‫رمسق�ي��ا‪،‬‬
‫تنتم�ه��ن�ي‪،‬املكفو‬
‫�اء الع��دد‬
‫�اس ً‬
‫اليأس‪.‬‬
‫مبكافحة‬
‫األهل��ها‬
‫�در قياس‬
‫بالزام��ن ب‬
‫�ين ال ت‬
‫وتوارفي��خ‬
‫مس��ول‬
‫فبأص�‬
‫من��ذ ع��ادت إىل اليم��ن عمل��ت كأخصائي��ة اجتماعي��ة يف مرك��ز الن��ور لرعاية وتأهيل املكفوفني بأمانة العاصمة‪ ،‬ثم رئيس��ة اجلمعية اليمنية‬
‫أب��رز أمني��ات فاطم��ة العاق��ل كان��ت أن ميتل��ك كل كفي��ف بيت��ه اخل��اص‪ ،‬وب��دأت فع�لا ببن��اء ‪ 12‬بي��ت واش�ترت ‪ 13‬أرضي��ة ومت‬
‫لرعاية وتأهيل املكفوفني بأمانة العاصمة‪ ،‬ثم مديرة معهد الشهيد فضل احلاللي للكفيفات قبل أن تؤسس مجعية األمان لرعاية الكفيفات‪.‬‬
‫حرص��ا علي��ه م��ن األه��ل واألخ��وان كم��ا تق��ول‪.‬‬
‫تس��جيلها بأمس��اء ع��دد م��ن املكفوف�ين رمسي��ا‪ً ،‬‬
‫أسس��ت يف الع��ام ‪( 2010‬مؤسس��ة خ��ذ بي��دي اخلريي��ة التنموي��ة)‪ ،‬وس��اهمت يف إنش��اء ع��دد كب�ير م��ن املش��اريع أبرزه��ا مش��روع الكتاب��ة‬
‫من��ذ ع��ادت إىل اليم��ن عمل��ت كأخصائي��ة اجتماعي��ة يف مرك��ز الن��ور لرعاي��ة وتأهي��ل املكفوفني بأمانة العاصمة‪ ،‬ثم رئيس��ة اجلمعية‬
‫باخل��ط البارز‪.‬‬
‫الضياء�س مجعية‬
‫روضةأن تؤس�‬
‫مشروع قبل‬
‫للكفيفات‬
‫احلاللي‬
‫املشاريعفضل‬
‫منش��هيد‬
‫معهد ال‬
‫خارطة ثم‬
‫العاصمة‪،‬‬
‫املكفوفني‬
‫وتأهيل‬
‫األمانّا‬
‫‪2012‬‬
‫مطلع‬
‫لرعايةالعاقل‬
‫اليمنيةفاطمة‬
‫توفيت‬
‫للمعاقات بصر ًي‬
‫أبرزها‬
‫احلقيقية‬
‫مديرةالكثري‬
‫أحالمها‬
‫بأمانة ويف‬
‫الكفيفات‪.‬‬
‫لرعاية�ال حديث��ي الس��ن‪ ،‬ومش��روع التنمي��ة الثقافي��ة ملكف��ويف اليم��ن‪ ،‬ومش��روع املكتب��ة املركزي��ة للمكفوف�ين‪ ،‬ومش��روع جمل��ة الضي��اء لتنمي��ة‬
‫لألطف�‬
‫إىلالكتابة‬
‫إضافة�روع‬
‫البارز‪،‬ه��ا مش�‬
‫�اريع أبرز‬
‫املطبوع املش�‬
‫املنهجب�ير م��ن‬
‫بغياب�دد ك‬
‫احلاليش��اء ع�‬
‫�اهمت يف إن‬
‫بعد�ة)‪ ،‬وس�‬
‫التنموي�‬
‫والكتابةاخلريي�‬
‫القراءة�ذ بي��دي‬
‫(مؤسس��ة خ�‬
‫‪2010‬‬
‫�ت يف الع��ام‬
‫أسس�‬
‫مشروع‬
‫باخلط‬
‫احنسارها‬
‫باخلط�ة البارز‬
‫استعمال‬
‫املكفوفني على‬
‫اعتماد‬
‫�ط البارز‪.‬‬
‫باخل�‬
‫املنزلي للكفيفات لتوس��يع مصادر الرزق للكفيفة‪ ،‬ومش��روع األكش��اك الصغرية لضمان حصول اجلمعية على دعم مالي ثابت‪.‬‬
‫التأهيل‬

‫توفي��ت فاطم��ة العاق��ل مطل��ع ‪ 2012‬ويف خارط��ة أحالمه��ا الكث�ير م��ن املش��اريع احلقيقي��ة أبرزه��ا مش��روع روض��ة الضي��اء للمعاق��ات‬
‫بصر ًّي��ا لألطف��ال حديث��ي الس��ن‪ ،‬ومش��روع التنمي��ة الثقافي��ة ملكف��ويف اليم��ن‪ ،‬ومش��روع املكتب��ة املركزي��ة للمكفوف�ين‪ ،‬ومش��روع جمل��ة‬
‫الضي��اء لتنمي��ة اعتم��اد املكفوف�ين عل��ى اس��تعمال الق��راءة والكتاب��ة باخلط البارز بعد احنس��ارها احلالي بغياب املنهج املطبوع باخلط‬
‫الب��ارز‪ ،‬إضاف��ة إىل مش��روع التأهي��ل املنزل��ي للكفيف��ات لتوس��يع مص��ادر ال��رزق للكفيف��ة‪ ،‬ومش��روع األكش��اك الصغ�يرة لضم��ان حصول‬
‫اجلمعي��ة عل��ى دعم مال��ي ثابت‪.‬‬

‫أنشطه عامه‪:‬‬

‫ماشرك يف فعاليات جملس احتاد العلماء اليمنني يف امريكا‬
‫مشارك يف فعاليات تيد اكس‬

‫سرية موجزة‪:‬‬

‫متزوج وله طفل ويقيم حاليا يف القاهرة‪ .‬انتقل من اليمن إىل الواليات املتحدة يف عام ‪ ،2003‬حيث بدأ دراسته يف كلية تاكوما‪.‬‬
‫يف والي��ة واش��نطن‪ .‬ث��م واص��ل حتصيل��ه العلم��ي ليحص��ل عل��ى درج��ة البكالوري��وس م��ن جامع��ة واش��نطن يف الوالي��ات املتح��دة االمريكي��ة‬
‫ختص��ص نظم معلومات‪.‬‬
‫خالل دارسته اجلامعيه اسس موقع‬
‫‪Goyemen.com‬‬
‫أول وظيفة شغلها بعد خترجه من اجلامعه كانت مدير مشروع يف شركة بوينغ‪.‬‬
‫و خ�لال عمل��ه م��ع ش��ركة بوين��غ واص��ل حتصيل��ه العلم��ي ليحص��ل بع��د ذل��ك عل��ى درج��ة املاجس��تري يف ادارة االعم��ال ختص��ص ‪ -‬إدارة‬
‫التكنولوجي��ا واالبت��كار م��ن جامع��ة بس��فك لوث��رن‪.‬‬
‫بعد ثالث سنوات من العمل يف شركة بوينغ استطاع أن حيقق مشروع حلمه و هو انشاء‪.‬‬
‫عقارماب دوت كم‬
‫‪Aqarmap.com‬‬

‫مقابلة اجراها فريق المبادرة مع مسعود ‪:‬‬
‫ما هي االسباب التى تعتقد أنها ادت اىل جناحك؟‬
‫املقاومة واملرونة‪ ،‬والعمل الشاق واإلجيابية‪.‬‬
‫ما هي التحديات اليت واجهتك يف حياتك ‪ ،‬وكيف تغلبت عليها؟‬
‫كل يوم أجد حتديات جديدة‪ ،‬ال أستطيع القول بأن هناك حتد معني‪ .‬بصراحة‪ ،‬أنا أحب التحديات‪ ،‬فهي فرص للتعلم‪ ،‬هي تدفع‬
‫بل هي نقاط االنطالق حنو النجاح‪ ..‬بي اىل حد أعلى من النجاح بل أعتقد أن التحديات هي بداية االنطالق حنو النجاح‬
‫ما هو املشروع الذي تأمل أو تتمنى أن تراه ينفذ يف اليمن؟‬
‫أن يك��ون هن��اك مرك��ز للري��ادة ال��ذي يك��ون م��ن ش��أنه مس��اعدة اليمني�ين يف اجي��اد األم��ل يف حياته��م و يس��اهم يف ح��ل أثن�ين م��ن أك�بر‬
‫التحدي��ات ال�تي يواجهه��ا اليم��ن الفق��ر و البطال��ة‪.‬‬
‫ما هي األدوار اليت ميكن أن تقوم بها أنت يف تشكيل مستقبل لليمن؟‬
‫حتفيز الشباب اليمين من خالل حثهم على العمل و ليس فقط الكالم والعمل على بناء اجليل القادم من رجال االعمال اليمنيني ‪.‬‬
‫من اين يأتيك االهلام و التحفيز؟‬
‫م��ن وال��دي – ال��ذي عان��ى م��ن الفق��ر يف طفولت��ه – وم��ن طريقت��ه يف احلي��اة م��ن خ�لال اخنراط��ه يف الس��لك العس��كري وكذل��ك اكتس��ابه‬
‫احلكم��ه م��ن التعليم‪.‬‬
‫ما النصائح اليت ميكنك أن تقدمها للشباب يف اليمن؟‬
‫أن يعرفوا ما هي أهدافهم و طموحاتهم ثم يعملوا على حتقيقها و السري وراءها‪.‬‬

‫الواليات‬
‫املتحدة‬

‫‪.20‬‬

‫حبيب عباس‬

‫مدير معلومات الضمان – وزارة الدفاع االمريكيه (محترفون‬
‫ومهنيون)‬

‫‪.21‬‬

‫حبيب عبدالرب السروري‬

‫بروفيسور في علوم الكمبيوتر وروائي ( أكاديميون وعلماء ‪ -‬أدباء‬
‫وصحفيون واعالميون)‬

‫فرنسا‬
‫اليمن‬

‫‪.22‬‬

‫حسام الشرجيب‬

‫المدير العام لشركة أبيكس(التجار ورجال األعمال)‬

‫‪.23‬‬

‫مخترع (محترفون ومهنيون)‬

‫السعودية‬

‫مبرمج (محترفون ومهنيون)‬

‫اليمن‬

‫حسن علي دبوه‬
‫محزه عبداهلل سعيد‬
‫العريقي‬
‫خالد احلمادي‬

‫صحفي – رئيس مؤسسة الحريه (أدباء وصحفيون واعالميون)‬

‫اليمن‬

‫‪.26‬‬

‫خالد اخلرزي‬

‫أستاذ مساعد و استشاري جراحة الدماغ و االعصاب (محترفون‬
‫ومهنيون)‬

‫األردن‬

‫‪.27‬‬

‫خالد السالل‬

‫أستاذ مشارك في قسم الهندسة المعمارية جامعة اإلمارات ( أكاديميون‬
‫وعلماء)‬

‫االمارات‬

‫‪.28‬‬

‫دييب املنتصر‬

‫مؤسس ورئيس سابق ألكاديمية خليل جبران الدولية (محترفون‬
‫ومهنيون)‬

‫‪.29‬‬

‫رشاد السامعي‬

‫فنان تشكيلي و رسام كاريكاتوري (أدباء وصحفيون واعالميون)‬

‫‪.30‬‬

‫رشيد عبده‬

‫طبيب جراح ‪ -‬المدير الفخري للتعليم الجراحي سابقا (المرأه‬
‫وتجاوزها العوائق اإلجتماعية والتعليمية)‬

‫الواليات‬
‫املتحدة‬
‫اليمن‬
‫الواليات‬
‫املتحدة‬

‫‪.31‬‬

‫رقية عبداهلل احلجري‬

‫رئيس مؤسسة الرحمة للتنمية اإلنسانية (المرأه وتجاوزها العوائق‬
‫اإلجتماعية والتعليمية)‬

‫اليمن‬

‫‪.32‬‬

‫ردمان حممد علي‬

‫أستاذ شعبة العلوم الطبيعية والرياضيات في كلية موريس (أكاديميون‬
‫وعلماء)‬

‫الواليات‬
‫املتحدة‬

‫‪.33‬‬

‫رمزي أمحد مثنى‬

‫أستاذ مشارك في علم العقاقير قسم العقاقير جامعة الملك سعود‬
‫(أكاديميون وعلماء)‬

‫السعوديه‬

‫‪.34‬‬

‫سعيد الشيباني‬

‫نائب رئيس مجلس ادارة البنك اليمني لإلنشاء والتعمير سابقا (أدباء‬
‫وصحفيون واعالميون ‪ -‬محترفون ومهنيون)‬

‫اليمن‬

‫‪.35‬‬

‫عبدالرمحن الشمريي‬

‫أخصائي جراحة عمود واعصاب (محترفون ومهنيون)‬

‫النمسا‬

‫‪.36‬‬

‫عبدالعزيز املقاحل‬

‫استاذ األدب والنقد الحديث ‪ -‬رئيس مركز الدراسات والبحوث اليمني‬
‫(أدباء وصحفيون واعالميون)‬

‫اليمن‬

‫مختص إدارة نظم المعلومات (أكاديميون وعلماء)‬

‫اليمن‬

‫‪.24‬‬
‫‪.25‬‬

‫عبدالفتاح عبدالكريم‬
‫الغرباني‬
‫عبدالكريم األمشوري‬

‫ممثل (أدباء وصحفيون واعالميون)‬

‫اليمن‬

‫‪.39‬‬

‫عبدالكريم ناشر‬

‫أستاذ دكتور في كلية العلوم بجامعة صنعاء (أكاديميون وعلماء)‬

‫اليمن‬

‫‪.40‬‬

‫عبداهلل عبده سعيد أنعم‬

‫مدير الشركات التجارية والخدمية لمجموعة هائل سعيد انعم وشركاه‬
‫(التجار ورجال األعمال)‬

‫اليمن‬

‫‪.41‬‬

‫عدنان مجن‬

‫فنان تشكيلي (أدباء وصحفيون واعالميون)‬

‫اليمن‬

‫‪.42‬‬

‫عز الدين األصبحي‬

‫رئيس المكتب اليمني للحقوق اإلنسان (ناشطون اجتماعيون‬
‫وحقوقيون)‬

‫بريوت‬

‫‪.43‬‬

‫علي املقري‬

‫روائي وشاعر (أدباء وصحفيون واعالميون)‬

‫اليمن‬

‫‪.44‬‬

‫علي النونو‬

‫العب كرة قدم (رياضيون)‬

‫اليمن‬

‫‪.45‬‬

‫رسام الشمريي‬
‫علي قائد ّ‬

‫استشاري و متخصص طب االطفال ‪ -‬مركز سيزيني االقليمي الطبي‬
‫(محترفون ومهنيون)‬

‫اجملر‬

‫‪.37‬‬
‫‪.38‬‬

‫بعض النماذج المرشحة من قصص نجاح يمنية‬
‫موض��ح يف ه��ذه القائم��ة عين��ة م��ن الرتش��يحات املقدم��ة حت��ى منتص��ف ديس��مرب ‪ .٢٠١٢‬الرتش��يحات يف ه��ذه‬
‫القائمة أولية و مرتبة أجبدياً ومل ختضع بعد لعملية الفرز واإلختيار من قبل جلنة مهنية متخصصة ومستقلة‬
‫ال�تي ستش��كل ملراجع��ة خمتل��ف الرتش��يحات إلختي��ار القائم��ة النهائي��ة وال�تي س��تدرج ضم��ن اإلص��دار األول م��ن‬
‫كتاب «قصص جناح مينية»‪ .‬اهلدف من عرض هذه العينة من الرتشيحات هو توضيح اجملاالت املختلفة اليت‬
‫ميكن الرتشيح فيها ولتشجيع اجلميع على تقديم ترشيحاتهم لقصص النجاح اليت يودون نشرها و اليت ميكن‬
‫‪.‬أن يس��تفيد منها اجلميع يف حتقيق جناحات مش��ابهة‬

‫إسم‬
‫المرشح‬

‫بلد اإلقامة‬

‫اسم املرشح‬

‫الوظيفة – فئة الترشيح‬

‫‪.1‬‬

‫أبو بكر باحاج‬

‫أستاذ الطاقة المستدامة في جامعة ساوثهامتون (أكاديميون وعلماء)‬

‫بريطانيا‬

‫‪.2‬‬

‫أمحد ااـدبـعي‬

‫نائب مدير مركز الحاسب االلي الموزع والشبكات واالمن ‪ -‬جامعة‬
‫أدنبره نابيير (أكاديميون وعلماء)‬

‫بريطانيا‬

‫‪.3‬‬

‫امةالرؤوف حسن الشرقي‬

‫أستاذة علم اجتماع – جامعة صنعاء (أكاديميون وعلماء ‪ -‬أدباء‬
‫وصحفيون واعالميون)‬

‫‪.4‬‬

‫أمة العليم علي السوسوه‬

‫مساعدة األمين العام لألمم المتحدة مديرة المكتب اإلقليمي لبرنامج‬
‫األمم المتحدة اإلنمائي في منطقة الشرق األوسط ( أدباء وصحفيون‬
‫واعالميون ‪ -‬محترفون ومهنيون)‬

‫‪.5‬‬

‫إبتسام علي جار اهلل‬

‫موظفة – وزارة السياحة (محترفون ومهنيون)‬

‫‪.6‬‬

‫إبراهيم الكبسي‬

‫أستاذ مساعد – جامعة العلوم الحديثة (أكاديميون وعلماء)‬

‫اليمن‬

‫‪.7‬‬

‫إبراهيم حممد أبو طالب‬

‫أستاذ األدب والنقد الحديث – جامعة صنعاء – ارحب (أدباء‬
‫وصحفيون واعالميون)‬

‫اليمن‬

‫‪.8‬‬

‫أروى عبده عثمان‬

‫كاتبة صحفية (أدباء وصحفيون واعالميون)‬

‫اليمن‬

‫‪.9‬‬

‫إمساعيل الكبسي‬

‫أستشاري جراحة أعصاب – رئيس قسم االعصاب بالمستشفى اليمني‬
‫األلماني (محترفون ومهنيون)‬

‫اليمن‬

‫‪.10‬‬

‫أمحد جابر العفيف‬

‫مؤسسة العفيف الثقافية (أدباء وصحفيون واعالميون)‬

‫اليمن‬

‫‪.11‬‬

‫أكرم األميين‬

‫محاضر في قسم الهندسة الكهربائية بجامعة كيو ام يو إل (أكاديميون‬
‫وعلماء)‬

‫بريطانيا‬

‫‪.12‬‬

‫إهلام مانع‬

‫أستاذ مشارك جامعة زيوريخ (أكاديميون وعلماء)‬

‫سويسرا‬

‫‪.13‬‬

‫أمريه الشريف‬

‫مصوره صحفيه (أدباء وصحفيون واعالميون)‬

‫اليمن‬

‫‪.14‬‬

‫أمني الغابري‬

‫مصور‪ -‬غابريز ( أدباء وصحفيون واعالميون)‬

‫اليمن‬

‫‪.15‬‬

‫أيوب احلمادي‬

‫أستاذ دكتور – جامعة ماغدبرغ (أكاديميون وعلماء)‬

‫أملانيا‬

‫‪.16‬‬

‫بديع املخاليف‬

‫(الفئات المهمشة وتجاوز العوائق اإلجتماعية)‬

‫اليمن‬

‫‪.17‬‬

‫بشرى املتوكل‬
‫توكل عبد السالم خالد‬
‫كرمان‬

‫مصورة فوتوغرافيه ( أدباء وصحفيون واعالميون)‬

‫اليمن‬

‫كاتبة صحافية وناشطة سياسية ‪ -‬رئيسة منظمة صحفيات بال قيود‬
‫(ناشطون اجتماعيون وحقوقيون)‬

‫اليمن‬

‫‪.19‬‬

‫مجالة البيضاني‬

‫رئيسة جمعية التحدي لرعاية وتاهيل المعاقات (ناشطون اجتماعيون‬
‫وحقوقيون)‬

‫اليمن‬

‫‪.18‬‬

‫اليمن‬
‫الواليات‬
‫املتحدة‬
‫اليمن‬

‫اململكة‬
‫املتحدة‬
‫اململكة‬
‫املتحدة‬

‫‪.72‬‬

‫نسيم محيد كشميم‬

‫مالكم (رياضيون)‬

‫‪.73‬‬

‫نوال املقحفي‬

‫صحفية في البي بي سي العربيه (أدباء وصحفيون واعالميون)‬

‫‪.74‬‬

‫هاني صاحل امحد ناصر‬

‫مشرف بشركة مصافي عدن (محترفون ومهنيون ‪ -‬أدباء وصحفيون‬
‫واعالميون)‬

‫اليمن‬

‫هائل سعيد انعم علي‬
‫ناصر‬
‫هشام صاحل السالمي‬

‫مؤسس مجموعة شركات هائل سعيد انعم ( التجار ورجال األعمال)‬

‫اليمن‬

‫محاضر في الصيدله االكلينيكية – جامعة اوتاغو (أكاديميون وعلماء)‬

‫‪.77‬‬

‫وجدي سعيد‬

‫رئيس جمعية تربية المسلم االستنمائية (ناشطون اجتماعيون‬
‫وحقوقيون)‬

‫نيوزيلندا‬
‫الواليات‬
‫املتحدة‬
‫اهلند‬

‫‪.75‬‬
‫‪.76‬‬

‫‪.78‬‬

‫وليد البكيلي‬

‫طبيب اطفال في مستشفى ابولو (محترفون ومهنيون)‬

‫‪.79‬‬

‫وليـد السقاف‬

‫مدير برنامج الصحافة العالمية (أدباء وصحفيون واعالميون)‬

‫‪.80‬‬

‫وهاب املهتدي‬

‫أستاذ في كلية التكنولوجيا المتقدمة كلية ألغونكوين (أكاديميون وعلماء)‬

‫كندا‬

‫‪.81‬‬

‫حييى بن حييى العنسي‬

‫كاتب وباحث – متقاعد من الجيش (أدباء وصحفيون واعالميون)‬

‫اليمن‬

‫السويد‬

‫علي حمسن جعوال‬
‫املريسي‬
‫عماد املسعودي‬

‫رجل اعمال – مؤسس شركة عقار ماب (التجار ورجال األعمال)‬

‫مصر‬

‫‪.48‬‬

‫عمار البعداني‬

‫كاتب ويحمل شهادة الدكتوراه في جراحة المخ واالعصاب (محترفون‬
‫ومهنيون)‬

‫الصني‬

‫‪.49‬‬

‫غسان الكبسي‬

‫مدير شريك في شركة ماكينزي – دبي (محترفون ومهنيون)‬

‫االمارات‬

‫‪.50‬‬

‫غمدان االنسي‬

‫مبرمج – مدير شركة نت وورلد سيستم (محترفون ومهنيون)‬

‫اليمن‬

‫‪.51‬‬

‫فاطمة أمحد العاقل‬

‫مؤسس جمعية االمان لرعاية الكفيفات (المرأه وتجاوزها العوائق‬
‫اإلجتماعية والتعليمية)‬

‫اليمن‬

‫‪.52‬‬

‫فيصل سعيد فارع‬

‫مدير مؤسسة السعيد للعلوم والثقافة (محترفون ومهنيون)‬

‫اليمن‬

‫‪.53‬‬

‫ليلى حسني احلبشي‬

‫مؤلفة ومدربة في التنمية البشرية (المرأه وتجاوزها العوائق‬
‫اإلجتماعية والتعليمية ‪ -‬محترفون ومهنيون)‬

‫اليمن‬

‫‪.54‬‬

‫مربوك صاحل سعد‬
‫الرمخي‬

‫معيد بكلية علوم الحاسبات ونظم المعلومات ‪ -‬جامعة ذمار (محترفون‬
‫ومهنيون)‬

‫اليمن‬

‫‪.55‬‬

‫مصطفى العبسي‬

‫أستاذ الطب السلوكي وعلم النفس والعلوم العصبيه وأستاذ علم‬
‫الوظائف الحيوية والطب العائلي كلية الطب– جامعة منسوتا‬
‫(أكاديميون وعلماء)‬

‫‪.56‬‬

‫حمفوظ بامشموس‬

‫االستاذ المشارك بكليه الطب جامعه صنعاء واستشاري طب وجراحه‬
‫العيون وتصحيح النظر (محترفون ومهنيون)‬

‫اليمن‬

‫‪.57‬‬

‫حممد األسعدي‬

‫صحفي (أدباء وصحفيون واعالميون)‬

‫اليمن‬

‫‪.58‬‬

‫حممد حيدر املنصوري‬
‫حممد درسي عبدالرمحن‬
‫نظام‬

‫أستاذ مشارك (أكاديميون وعلماء)‬

‫عمان‬

‫عضو اللجنة االستشارية – وزارة النفط (محترفون ومهنيون)‬

‫اليمن‬

‫‪.60‬‬

‫حممد سهوبة‬

‫رجل اعمال وصيدلي (التجار ورجال األعمال)‬
‫المدير العام المساعد للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم ‪ -‬تونس‬
‫(محترفون ومهنيون)‬

‫تونس‬

‫رئيس قسم االقتصاد الزراعي واألرشاد – كلية الزراعة ( أكاديميون‬
‫وعلماء)‬

‫اليمن‬

‫‪.46‬‬
‫‪.47‬‬

‫‪.59‬‬

‫العب كرة قدم (رياضيون)‬

‫اليمن‬

‫الواليات‬
‫املتحدة‬

‫الواليات‬
‫املتحدة‬

‫حممد عبدالباري عثمان‬
‫القدسي‬
‫حممد عبدالرمحن‬
‫احلبشي‬
‫حممد عبدالسالم منصور‬

‫شاعر واديب وقاض ومفكر ( أدباء وصحفيون واعالميون)‬

‫اليمن‬

‫‪.64‬‬

‫حممد علي لقمان‬

‫كاتب ومعلم وروائي (سياسيون ‪ -‬أدباء وصحفيون واعالميون)‬

‫اليمن‬

‫‪.65‬‬

‫مروان حممد ذمرين‬

‫أستاذ مساعد – جامعة طوكيو اليابان (أكاديميون وعلماء)‬

‫‪.66‬‬

‫مشعل القامسي‬

‫إستشاري طب االطفال (محترفون ومهنيون)‬

‫‪.67‬‬

‫مهدي حممد امحد بلغيث‬

‫رئيس جمعية رواد التغيير بمارب (ناشطون اجتماعيون وحقوقيون)‬

‫‪.68‬‬

‫ناديه عبدالعزيز السقاف‬

‫رئيس تحرير صحيفة يمن تايمز (أدباء وصحفيون واعالميون)‬

‫‪.69‬‬

‫ناصر سامل احلمريي‬

‫مؤسس جمعية التضامن اإلنساني (ناشطون اجتماعيون وحقوقيون)‬

‫‪.70‬‬

‫ناصر زاويه‬

‫عميد الدراسات العليا – جامعة رود ايالند (أكاديميون وعلماء)‬

‫اليمن‬
‫الواليات‬
‫املتحدة‬

‫‪.71‬‬

‫نزار احلبشي‬

‫أستاذ مساعد قسم اللثه بكليه طب االسنان جامعة جيزان ( أكاديميون‬
‫وعلماء )‬

‫السعودية‬

‫‪.61‬‬
‫‪.62‬‬
‫‪.63‬‬

‫اليابان‬
‫اإلمارات‬
‫العربية‬
‫املتحدة‬
‫اليمن‬
‫اليمن‬

‫للتواصل معنا او للمزيد من المعلومات عن المبادرة يرجى ‪:‬‬

‫زيارة موقع املبادرة على‬

‫‪www.theyemenidream.com‬‬

‫زيارة صفحة املبادرة يف الفيسبوك‬

‫‪www.facebook.com/YemeniSuccessStories‬‬

‫التواصل عرب الربيد اإللكرتوني الرمسي للمبادرة‬
‫‪yemeni.success.stories@gmail.com‬‬

‫او االتصال باملبادرة على رقم ‪:‬‬
‫‪+967 773521887‬‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful