You are on page 1of 5

‫تجربة حد النكماش‬

‫الهدف‪:‬‬
‫ايجاد حد النكماش للتربة وهو يساعد في معرفة مقدار التغيرات الحجمية للتربة الناتجة عن التغير‬
‫في نسبة الرطوبة‪.‬‬
‫التمهيد النظري للتجربة‪:‬‬
‫حد النكماش ‪ :‬هو الحد الفاصل بين التربة الصلبة وشبه الصلبة ويعبر عنه نسبة الرطوبة عند هذه‬
‫الحالة ومن ناحية فيزيائية فهو نسبة الرطوبة الكافية لمليء الفراغات عندما تكون التربة في‬
‫حجمها الدنى )الصغري( عند التجفيف أو كمية الرطوبة الصغرية التي تكون عندها التربة مشبعة‬
‫بالماء وأي نقصان في هذه الكمية من الرطوبة لن يؤثر على حجم التربة وأي زيادة في هذه الكمية‬
‫من الرطوبة تؤدي الى زيادة مماثلة في حجم التربة‪.‬‬
‫وهناك حد آخر مرافق لحد النكماش وهو نسبة النكماش ))‪ R‬وهو يعبر مقدار التغير في حجم‬
‫التربة الناتج عن التغير في نسبة الرطوبة ويعرف بمقدار التغير في الحجم ‪ ) (ΔV‬الى الحجم‬
‫الجاف مقرونا الى نسبة التغير في نسبة الرطوبة ‪ WΔ‬الى وزن التربة الجاف‪.‬‬
‫الجهزة المستخدمة في التجربة‪:‬‬
‫وعاء )صينية( ‪ ,‬لوح زجاجي ‪ 10*10‬سم ‪ ,‬مادة الزئبق‪ ,‬وعاء للخلط ‪.‬‬
‫‬‫ميزان بدقة ‪ 0.1‬غرام‪.‬‬
‫‬‫وعلء النكماش قطره ‪ 4.5‬سم وارتفاعه الداخلي ‪ 1.5‬سم‬
‫‬‫مادة بارولية لدهن القالب )فازلين(‪.‬‬
‫‬‫طريقة تحضير عينة الفحص‪:‬‬
‫تؤخذ عينة من التربة المجففة بالهواء والمارة من منخل رقم ‪ 40‬المريكي بحيث يكون وزن العينة‬
‫تقريبا ‪ 30‬غم‪.‬‬
‫خطوات عمل التجربة‪:‬‬
‫توضع العينة داخل وعاء الخلط وتخلط بكمية من الماء المقطر بحيث تمل‬
‫‪-1‬‬
‫الفراغات بين حبيبات التربة كليا وتخلط خلطا جيدا بحيث تكون نسبة الرطوبة أعلى من‬
‫حد السيولة‪.‬‬
‫نجد وزن وعاء النكماش فارغ‪.‬‬
‫‪-2‬‬
‫يدهن الوعاء بالفازلين وتعبأ العينة داحل الوعاء على ثلث طبقات مع طرق‬
‫‪-3‬‬
‫الوعاء على ارضية صلبة لكل طبة وذلك لطرد الفراغات الهوائية ثم يسوى السطح‬
‫بواسطة السباتيول‪.‬‬
‫نجد وزن الوعاء مع التربة الرطبة‪.‬‬
‫‪-4‬‬
‫‪ -5‬تترك العينة لتجف في الهواء في جو الغرفة لمدة ‪ 24‬ساعة ثم توضع بعد ذلك في الفرن‬
‫لتجف على درجة حرارة ‪ 110—105‬درجة مئوية لمدة ‪ 24‬ساعة‪.‬‬

‫‪1‬‬

‫‪ -6‬نجد وزن الوعاء مع التربة جافة‪.‬‬
‫‪ -7‬ليجاد حجم الوعاء وحجم العينة الجافة بواسطة الزئبق نقوم بما يلي‪:‬‬
‫ نجد وزن الوعاء‪.‬‬‫ يوضع الوعاء داخل الصينية ويمل بالزئبق ثم نضع اللوح الزجاجي فوق الوعاء)البوتقة(‬‫وذلك لضغط الزئبق بحيث يصبح مستويا مع سطح الوعاء وذلك لن ظاهرة التوتر السطحي في‬
‫الزئبق عالية‪.‬‬
‫ نجد وزن الوعاء ‪ +‬الزئبق‪.‬‬‫ توضع العينة الجافة داخل الوعاء ويوضع الزئبق فوقها ويسوى السطح بواسطة لوح‬‫الزجاجي ‪.‬‬
‫ نجد وزن الوعاء‪+‬الزئبق‪+‬العينة الجافة‪.‬‬‫عينة النكماش الطولي‪:‬‬
‫ليلزم اية اوزان في هذه العملية‪:‬‬
‫*بعد خلط عينة التربة جيدا نقوم بتعبئة الوعاء الطولي بالعينة‪.‬‬
‫* تترك العينة لتجف في الهاء لمدة ‪ 24‬ساعة ومن ثم توضع في الفرن لمدة ‪ 24‬ساعة ‪.‬‬
‫* نقوم بأخراج العينة من الفرن بعد ذلك ونجد طول الوعاء والذي يمثل طول العينة الرطبة قبل‬
‫عملية التجفيف ونسجل الوزن‪.‬‬
‫* نجد طول العينة بعد التجفيف ونسجل الوزن‪.‬‬
‫حد النكماش={ )طول العينة الرطبة ‪ -‬طول العينة الجافة(\ طول العينة الصلي }*‪%100‬‬
‫الحسابات والنتائج المدونة من التجربة‪:‬‬
‫اول‪:‬‬
‫عينة النكماش الطولي ‪:‬‬
‫طول العينة الرطبة =‪14‬سم‬
‫طول العينة الجافة =‪12.4‬سم‬
‫يكون حد النكماش={ )طول العينة الرطبة ‪ -‬طول العينة الجافة(\ طول العينة الصلي }*‪%100‬‬
‫حد النكماش الطولي={)‪.%11.43=%100*}14\(12.4 -14‬‬
‫ثانيا‪:‬‬
‫عينة البوتقة الحجمية‪:‬‬

‫‪)SL={Wi-[(Vi-Vd)/Wd]}*100%‬حد النكماش(‬

‫‪ = Wi‬نسبة الرطوبة البتدائية‬
‫‪ =Vi‬الحجم البتدائي للعينة‬
‫‪= Vd‬الحجم بعد التجفيف‬
‫‪ = Wd‬الوزن بعد التجفيف‬

‫*ليجاد نسبة رطوبة العينة البتدائية‪:‬‬

‫وزن البوتقة الحجمية‬
‫فارغة )غم(‬

‫وزن البوتقة‪+‬العينة‬
‫الرطبة )غم(‬

‫وزن البوتقة‪+‬العينة‬
‫الجافة )غم(‬

‫نسبة الرطوبة ‪%‬‬
‫)‪(Wi‬‬
‫‪2‬‬

‫‪65.84‬‬

‫‪109.33‬‬

‫‪96.85‬‬

‫‪40.25‬‬

‫‪Wi={(109.33-96.85)/(96.85-65.84)}*100%= 40.25%‬‬
‫*ليجاد حد النكماش للعينة والتي تمثل تربة الموقع‪:‬‬
‫يجب ايجاد حجم العينة الرطبة البتدائي‬
‫)‪ ){=(Vi‬وزن البوتقة‪+‬الزئبق(‪)-‬وزن البوتقة فارغة(}\كثافة الزئبق‬
‫ويجب ايجاد حجم العينة بعد التجفيف بالفرن‬
‫‪[{(=((Vd‬وزن البوتقة‪+‬الزئبق(‪)-‬وزن البوتقة فارغة(}\كثافة الزئبق]‪)[{-‬وزن البوتقة‪+‬الزئبق‪+‬العينة جافة(‪-‬‬
‫)وزن البوتقة ‪+‬العينة جافة(}\كثافة الزئبق]‬

‫وزن البوتقة‪+‬الزئبق)‪ W3)=393.7‬غرام‬
‫وزن البوتقة فارغة )‪ W4)=65.84‬غرام‬
‫وزن البوتقة‪+‬الزئبق‪+‬العينة بعد التجفيف)‪ W2)=205.90‬غرام‬
‫وزن البوتقة‪+‬العينة بعد التجفيف)‪ W1)=96.85‬غرام‬
‫كثافة الزئبق=‪13.6‬‬

‫‪Vi=(W3-W4)/13.6‬‬
‫‪Vi= (393.7-65.84)/13.6=24.11‬‬
‫‪[Vd=[(W3-W4)/13.6]-[(W2-W1)/13.6‬‬
‫‪[Vd=[(393.70-65.84)/13.6]-[(209.90-96.85)/13.6‬‬
‫‪Vd=(24.10-8.31)=15.79‬‬
‫‪SL={Wi-[(Vi-Vd)/Wd]}*100%‬‬
‫‪SL={0.40-[(24.11-15.79)/31.01]}*100%=13.16%‬نسبة النكماش‬

‫‪3‬‬

‫وزن البوتقة فارغة غم‬

‫وزن البوتقة‪+‬العينة الرطبة غم‬

‫وزن البوتقة‪+‬العينة جافة‪+‬الزئبق )‪ (2W‬غم‬

‫وزن البوتقة‪+‬العينة بعد التجفيف )‪ (1W‬غم‬

‫نسبة الرطوبة )‪(iW‬‬

‫الحجم البتدائي للعينة الرطبة )‪(iV‬‬

‫الحجم النهائي للعينة الجافة )‪(dV‬‬

‫حد النكماش )‪% (LS‬‬

‫‪66‬‬

‫‪109.33‬‬

‫‪210‬‬

‫‪96.85‬‬

‫‪0.402‬‬

‫‪24.11‬‬

‫‪13.16 15.79‬‬

‫*وممكن ايضا ايجاد نسبة النكماش ‪ (SR(Sharinkage ratio‬والتي تعرف ‪ :‬هي النسبة ما‬
‫بين التغير الحجمي على الحجم الجاف منسوبا الى التغير في رطوبة العينة من الرطوبة الطبيعية‬
‫الى رطوبة حد التقلص‪.‬‬
‫‪[SR=[(Vi-Vd)/Vd]/[Wi-SL‬‬
‫‪[SR=[(24.11-15.79)/15.79]/[0.402-0.131‬‬
‫‪=SR‬‬
‫‪1.944=0.527/0.271‬‬
‫*ومن خلل معرفتنا لحد النكماش ونسبة النكماش نستطيع معرفة الوزن النوعي لهذه التربة‪:‬‬
‫‪[Gs=1/[(1/SR)-SL‬‬
‫‪Gs=1/[(1/1.944)-0.131]=2.60‬‬
‫*وممكن ايجاد درجة التقلص )‪(degree of sharinkage‬ايضا وذلك من خلل معرفتنا بالحجم‬
‫البتدائي الرطب والحجم النهائي للعينة بعد التجفيف‪.‬‬
‫‪Sr=[(Vi-Vd)/Vi]*100%‬‬
‫‪Sr=(8.32/24.11)*100%=34.50%‬‬
‫المناقشة والتعليق‪:‬‬
‫‪_1‬ان حد النكماش ل يقل اهمية عن الحدود الخرى للتربة والتي سبق واجرينا تجارب كل منها‬
‫على حده ‪ .‬فبمعرفة حد النكماش ونسبة النكماش للتربة نستطيع ايجاد الوزن النوعي لها والذي‬
‫بواسطته نستطيع معرفة فيما اذا كانت هذه التربة تحتوي على المعادن ام ل‪.‬‬
‫‪_2‬يمكننا ايجاد درجة التقلص لهذه التربة بمعرفة الحجوم الخاصة بالعينة قبل التجفيف وبعدة‬
‫وبالتالي يمكننا تصنيف مواد التربة بناءا على درجة تقلص هذه التربة‪.‬‬
‫وهناك مواصفات تحدد تصنيف التربة بناءا على درجة التقلص‪.‬‬
‫‪_3‬حد التقلص )النكماش( هو ‪ :‬عبارة عن كمية الرطوبة التي تتوقف عندها التربة عن نقصان‬
‫حجمها اذا ما استمر في تجفيفها ‪.‬‬
‫‪4‬‬

‫أي انه اذا اخذنا عينة من الغضار مشبعة بالماء تماما وبدأنا في تجفيفها فان حجمها يتناقص‬
‫بمقدار الماء المفقود ولكن اذا استمر في عملية التجفيف فأن الحجم عند نقطة معينة ل يتناقص لن‬
‫الهواء يبدأ بالدخول الى الفراغات ويزداد الحجم وبين هاتين الحالتين حالة يتوقف عندها نقصان‬
‫الحجم ويبدأعندها الزيادة هي حد التقلص الذي يمكن حسابه نظريا ومخبريا‪.‬‬
‫‪_4‬ان مفهوم حد التقلص يعتبر مفيدا في تقدير سلوك التربة المتماسكة المستعملة في انشاء‬
‫السدود أو الحفريات وخاصة فيما يتعلق بتشكل الشقوق الناتجة عن تقلص التربة في هذه المنشآت‬
‫ففي فصل الشتاء تمتليء الشقوق بالماء قتتشبع التربة ويزداد وزن الكتلة المنزلق لذلك فأن تأثير‬
‫التقلص يكون في التربة المتماسكة ذات حد السيلن العالي لذلك فان أمتلء الشقوق بالماء يؤدي‬
‫الى انتفاخ التربة ويعود ذلك الى كمية المادة العضوية فيها‪.‬‬

‫‪5‬‬