Wasla issue 1- وصلة العدد 1

‫‪www.anhri.wasla.

com‬‬

‫العدد االول ــ االصدار الثانى‬

‫مرسي‬
‫وشفيق ‪..‬‬
‫كالكيت‬
‫تاني مرة‬

‫‪3‬‬

‫مصــــــــر‬
‫بين خيانة‬
‫اإلخوان‬
‫ومؤامرة‬
‫النظام‬

‫‪5‬‬

‫‪02 15‬‬

‫‪www.anhri.wasla.com‬‬

‫‪WASSLA‬‬

‫‪10-2012‬‬

‫لما هتفنا‬
‫«يسقط كل‬
‫كالب العسكر»‬
‫أشرف جهاد‬
‫‪1‬‬
‫«يســـقط كل كالب العســـكر»‪ ..‬يهتف ‪ 10‬شباب في عربة‬
‫املتـــرو خـــال عودتهم مـــن مظاهـــرات اجلمعـــة‪ ،‬يتبـــرم رجل‬
‫عجـــوز‪ ،‬يعترض عليهم قائـــا‪« :‬أنتوا اللـــي كالب»‪ ،‬يحاول‬
‫الشـــباب التعـــدي عليـــه‪ ،‬فيتصـــدى لهـــم عدد من الشـــباب‬
‫والرجـــال ويتوعدونهم‪.‬‬
‫أقـــرر حينهـــا أن أتكلم‪ ،‬نظرت إلـــى الشـــباب الغاضب الذين‬
‫ســـبوا من بالعربـــة قائلني لهم «يـــا عبيد»‪:‬‬
‫أنـــا بصوت واطـــي ألحد هـــؤالء الشـــباب‪ :‬فعال يســـقط كل‬
‫كالب العســـكر‬
‫يرد شاب ملتح مشيرا إلى من بالعربة‪ :‬عبيد السيسي‬
‫أنـــا بصوت أعلى‪ :‬أنـــت فاكر أول مرة هتفنـــا بالهتاف ده كان‬
‫أمتى؟‬
‫يرد عدد منهم بشغف‪ :‬ال‬
‫أنـــا‪ :‬فـــي أحـــداث محمـــد محمـــود ومجلـــس الـــوزراء‬
‫والعباســـية‪ ..‬فاكرينهـــا؟‬
‫امللتحي‪ :‬العسكر هم العسكر‪ ..‬قتلة خائنون‬
‫أنـــا‪ :‬ال أنت مش واخـــد بالك‪ ..‬احنا كنـــا بنهتف بده نقصد‬
‫اإلســـاميني اللـــي بـــرروا قتلنـــا في محمـــد محمـــود ومجلس‬
‫الـــوزراء‪ ..‬اللـــي قالـــوا علينـــا عمالء نســـتحق القتـــل‪ ..‬اللي‬
‫قالـــوا إن اجليـــش فوق الـــرأس واللي يهتف ضـــده ينداس‪ ،‬اللي‬
‫برروا ســـحل ســـت البنـــات وقالوا ايـــه اللي وداهـــا وانها كانت‬
‫البســـة عباية كباسني علشـــان تورط العســـاكر وتعمل املوقف‬
‫ده‪ ،‬اللـــي قالـــوا الداخليـــة مكنـــش معاهـــا خرطـــوش‪ ،‬فقلنـــا‬
‫لإلســـاميني اللي نزلوا في ذكرى الثـــورة األولى ضد مظاهرتنا‬
‫وهتفوا «يا مشـــير يا مشـــير أنـــت اليوم األميـــر»‪ ،‬واللي هتفوا‬
‫يحرضـــوا على قطع رقابنا‪ ،‬فكان الهتاف «يســـقط كل كالب‬
‫العسكر»‪.‬‬
‫رجـــل خمســـيني ينفعـــل مـــع كالمـــي ويشـــير على شـــباب‬
‫اإلخـــوان ويهتـــف «يســـقط كل كالب العســـكر»‪ ..‬فيـــرد‬
‫الشـــباب‪ :‬عبيد البيادة‪ ،‬فيســـتفز اغلـــب من بالعربـــة ليهتفوا‬
‫ضـــده‪« ..‬يســـقط كل كالب العســـكر»‪ ،‬أتدخل مـــع املوجة‬
‫الثالثـــة للهتـــاف وأهتـــف‪« :‬يســـقط كل من خان‪ ..‬عســـكر‬

‫فريق التحرير‬

‫أحمد سمير‬

‫‪@ahmedsamir1981‬‬

‫محمد أبو الغيط‬

‫‪@MohAboelgheit‬‬

‫سارة محمد على‬

‫‪@saramohamedali1‬‬

‫اإلخراج الفنى‬

‫أحمد سعيد‬

‫‪@s3id116‬‬

‫تنضم منتقبة معها شـــخص يبدو أنه شـــقيقها أو زوجها ومعهما‬
‫فلول إخـــوان»‪.‬‬
‫محجبـــة‪ ،‬تأخذ املنتقبة فـــي ترديد الهتافات مع األلتـــراس‪ ،‬وفجأة‬
‫‪2‬‬
‫يشـــتم األلتـــراس عبـــاس « *** يا عبـــاس» ترددهـــا معهم مرتني‬
‫ثم تتوقف مندهشـــة‪ ..‬وتقول للرجل الذي بجوارها بدهشـــة هم‬
‫أنـــزل مـــن املتـــرو برفقة صديـــق في محطـــة حلميـــة الزيتون‪ ،‬بيشـــتموا‪ ,‬في حني اكتفى هـــو بكظم غيظة‪.‬‬
‫وأثنـــاء خروجنـــا نالحـــظ عشـــرات العائديـــن مـــن املظاهرات‬
‫يخرجون بـــا تذاكر‪ ،‬أتعمد القول بصـــوت عال‪ :‬كل دول ما‬
‫‪4‬‬
‫دفعوش تذاكر‪ ..‬طبعا بالنســـبة لهم حـــال‪ ،‬وكمان بيزاحموا‬
‫علـــى مدخـــل مدينة بنهـــا‪ ،‬يكتب أحـــد األشـــخاص الفتة ضد‬
‫النـــاس ويضايقوا عليهـــم ويقولوا بنحارب العســـكر!!‬
‫اإلطاحة مبرســـي يبدأها بـ«أنا مش إخوان»‪ ،‬لفتت الالفتة نظر أحد‬
‫يلتفـــت لي رجـــل أربعيني ملتح‪ ،‬ويبدو متـــرددا في احلديث‪ ،‬ركاب امليكروبـــاص معـــي فقـــال ســـاخرا‪ :‬أكيد إخـــوان‪ ..‬اخلرفان‬
‫أعاجلـــة موجهـــا نظري إليـــه‪ :‬نفـــس عقلية إســـاميي اجلزائر‪ ،‬خرفان‪.‬‬
‫فيشـــيح بوجهه لألمـــام وينطلق دون كالم‪.‬‬
‫تتحرك مســـيرة صغيـــرة بجواري في منطقـــة احللمية‪ ،‬تهتف ضد‬
‫فـــي اجلزائـــر‪ ،‬خاض اإلســـاميون معركة مماثلـــة‪ ،‬منعوا خاللها «االنقالب» والعســـكر والسيســـي اخلائن‪ ،‬و«بص شوف الشعب‬
‫النـــاس مـــن الشـــراء بالعملـــة احملليـــة‪ ،‬وأجبروهم علـــى عملية املصـــري أهـــو»‪ ..‬قـــررت اختبار أســـطورة «أنـــا مش إخـــوان»‪..‬‬
‫املقايضـــة‪ ،‬خصوصا في القـــرى اجلبلية‪ ،‬حتى يكون النشـــاط فهتفت بعد ان توقفت أمامهم بخطوات «يســـقط يســـقط حكم‬
‫االقتصـــادي مثـــل االقتصاد الســـري وال يدخل عوائـــد خلزينة‬
‫الدولـــة وتتوقف حركـــة العملة فينهار االقتصـــاد‪ ..‬برروا ذلك‬
‫بـــأن تداول العملـــة يفيد االقتصـــاد وبدوره يقوي العســـكر‪.‬‬
‫ترحب وصلة بجميع المشاركات‬
‫‪3‬‬
‫والمساهمات‪ ،‬حيث نستقبل‬
‫فـــي وقفة ألولتـــراس الوايت نايتـــس أمام دار القضـــاء العالي‪،‬‬
‫ترشيحاتكم للتدوينات التى ترغبون‬
‫احتجاجـــا علـــى مقتـــل زميلهـــم أثنـــاء تظاهرهم ضـــد ممدوح‬
‫برؤيتها فى «وصلة»‪ ،‬كما يمكن‬
‫عباس رئيس نادي الزمالك‪ ،‬فوجئت بعدد اإلســـاميني واملنتقبات‬
‫لجميع المدونين المشاركة فى‬
‫يســـارعن لتصوير الوقفة واملشـــاركة فيها‪ ،‬صعـــدت منتقبة على‬
‫وصلة من خالل منحنا حق إعادة‬
‫ســـور الطريـــق‪ ,‬لتصويـــر الوقفة‪ ،‬فـــي الوقت نفســـه جـــاء رجل‬
‫نشر تدويناتهم وذلك عبر وضع بانر‬
‫أربعيني وســـأل مني دول‪ ،‬رد أحد الشـــباب ألتـــراس الزمالك‪ ،‬فرد‬
‫وصلة على مدوناتهم‪ ،‬ويمكن‬
‫الرجـــل‪ :‬دول إخـــوان‪ ..‬يـــرد احد شـــباب األلتراس‪ :‬ياعـــم ال دول‬
‫الحصول على كود الباتر‬
‫ألتراس‪ ..‬فيقـــول الرجل‪ :‬وأنـــت إخوان‪.‬‬
‫من على موقعنا‪:‬‬
‫‪www.wasla.anhri.net‬‬

‫كيف تشارك؟‬

‫للتواصل مع وصلة‬

‫يعاتبنـــي صديـــق إخواني كيـــف ال يحركني الـــدم‪ ,‬وال أنزل‬
‫للتظاهـــر ضد القتـــل والقمع؟‬
‫يخصـــص صديقـــي‪« -‬اللي مـــش إخواني» بجـــد‪ -‬وقتا كبيرا‬
‫مـــن يومـــه للدفـــاع عن اإلخـــوان وإعادة نشـــر صـــور القتل في‬
‫رابعـــة‪ ،‬والهجـــوم علـــى من باع الـــدم‪ ،‬صديقي نفســـه‪ ،‬الذي‬
‫لـــم يكن يهتـــم بالدمـــاء التي كانـــت تغطي مالبســـي لثالث‬
‫ليالـــي متتاليـــة‪ ،‬أثناء دخولي شـــقتنا املشـــتركة خالل أحداث‬
‫مجلـــس الوزراء‪.‬‬
‫ســـألت صديقـــي اإلخوانـــي‪ :‬هـــي القضيـــة الـــدم وال القضية‬
‫مرســـي رئيســـي؟ رد بعـــزم القضيـــة «إســـقاط االنقـــاب ضد‬
‫الرئيـــس املنتخـــب»‪ ,‬فقلت لـــه إذا ال تســـألني ملاذا لـــم أنزل‬
‫ضـــد الـــدم والقمـــع‪ ،‬اســـألني ملـــاذا ال أنـــزل للمطالبـــة بعودة‬
‫مرســـي‪ ..‬وأنـــت تعـــرف أن مرســـي ليـــس رئيســـي‪ ،‬فالقضية‬
‫ليســـت قضيتي‪.‬‬

‫المدير التنفيذى‪ :‬جمال عيد‬

‫‪www.wasla.anhri.com‬‬
‫‪wasla@anhri.com‬‬

‫‪ 2‬ممر بهلر متفرع من‬
‫شارع قصر النيل وسط البلد‬
‫‪+٢٢٣٩٦٤٢٠٨‬‬

‫‪5‬‬

‫الشبكة العربية لمعلموات حقوق اإلنسان‪:‬‬
‫موسسة قانونية معنية بالدفاع عن حرية‬
‫استخدام اإلنترنت فى مصر والعالم العربى‬
‫ً‬
‫شكرا لمركز اإلعالم الدولى بالدنمارك لدعمهم‬
‫إصدار هذه المطبوعة‪.‬‬
‫ولكافة المدونين اللذين لوال تدويناتهم‬
‫وموضوعاتهم لما صدرت هذه النشرة‪.‬‬

‫جميع التدوينات المنشورة بإذن من‬
‫أصحابها وقد قمنا بنشرها دون أى‬
‫تعديل أو تنقيح لغوى أو نحوى‬
‫ً‬
‫حفاظا على أسلوب‬
‫فى المحتوى‬
‫المدونين أنفسهم‬

‫رقم التليفون‬

‫العســـكر»‪ ،‬فأســـرعوا اخلطى لينضموا علي فرحـــن ورددوا ورائي‬
‫نفـــس الهتـــاف‪ ..‬كررتـــه مـــرة أخرى ثـــم عدت لهتـــاف محمد‬
‫محمود‪« :‬يســـقط كل مـــن خان‪ ..‬فلول وعســـكر وإخـــوان»‪..‬‬
‫فســـارع أحدهـــم في محاولة للتشـــاجر معي‪ ،‬بينما منعـــه آخرون‬
‫قائلـــن له «ده معانا وضد العســـكر‪ ..‬والزم نفهمـــه»‪ ،‬جتمع عدد‬
‫مـــن أهالي املنطقـــة‪ ،‬ورغم أني جديـــد بها ال يعرفنـــي أغلبهم إال‬
‫بالشـــكل‪ ،‬ســـارع عدد منهم لتشـــكيل طوق بجواري كحماية‪،‬‬
‫وبـــدأت احلـــوار قلـــت للمتظاهرين‪ :‬أنـــا مش إخـــوان وضد حكم‬
‫العســـكر وضد حكم املرشـــد‪ ..‬رد احدهم‪ :‬املرشـــد لم يحكم‪..‬‬
‫فقلـــت لـــه‪ :‬والسيســـي بـــرده ال يحكـــم‪ ،‬رد آخر غاضـــب‪ :‬أنت‬
‫مصـــدق إن الطرطور هو اللي بيحكـــم‪ ..‬فقلت له‪ :‬وأنت مصدق‬
‫إن مرســـي هو اللـــي كان بيحكم‪.‬‬

‫تصميم الغالف‪ :‬أحمد سعيد‬

‫وصلة تحت رخصة المشاع اإلبداعى‪،‬‬
‫يسمح بإعادة النشز والتوزيع تحت ظل‬
‫نفس الرخصة وال يسمح باإلستغالل‬
‫التجارى‪.‬‬

‫‪03 15‬‬
‫‪WASSLA‬‬

‫‪www.anhri.wasla.com‬‬

‫‪10-2012‬‬

‫مرسي‬
‫وشفيق ‪..‬‬

‫كالكيت تانى مرة‬

‫صالة خوف‬

‫محمد أبو الغيط‬
‫وكأمنـــا يجـــب أن يثبـــت التاريـــخ أنـــه ال يكـــف عـــن تكـــرار نفســـه‪.‬‬
‫بعـــد عـــام كامـــل مـــن “زنقـــة” االختيـــار بـــن شـــفيق ومرســـي فـــي‬
‫انتخابـــات اإلعـــادة‪ ،‬جنـــد أنفســـنا فـــي نفـــس املوقـــف تقريبـــاً‪.‬‬
‫االختيـــار البائـــس بني الســـيء واألســـوأ كان دائم ًا ســـاح ًا مـــن كال الفريقني حملاولـــة اجتذاب‬
‫اخلائفـــن أو املعارضني لآلخر إلى صفـــه‪ ،‬رغم أي خالفات واعتراضات على هذا الصف بدوره‪.‬‬
‫عندمـــا نقـــول «كان دائمـــاً» ال نعنـــي فقـــط مـــا بعـــد الثـــورة‪ ،‬بـــل الفكـــرة قدميـــة للغايـــة‪،‬‬
‫منـــذ اســـتخدمت أنظمـــة الســـادات ومبـــارك اإلســـاميني كفزاعـــة للغـــرب ولقوى سياســـية‬
‫مصريـــة‪ ،‬إمـــا نحـــن أو هـــؤالء‪ ،‬وال بديـــل ثالـــث مطلقاً‪ ،‬وســـعى نظـــام مبارك بشـــكل خاص‬
‫إلـــى تدميـــر فـــوري ألي فرصـــة لظهـــور بديـــل ثالـــث أيـــا كان‪ ،‬وكان هـــذا ســـبب ســـحق‬
‫نعمـــان جمعـــة وأميـــن نـــور‪ ،‬الذيـــن صدقـــا أنفســـهما أنهمـــا فـــي انتخابـــات رئاســـة بجـــد!‬
‫فـــي انتخابـــات اإلعـــادة اضطـــرت قطاعـــات واســـعة مـــن الثـــوار والشـــعب‪ ،‬لالختيـــار‬
‫الصعـــب بـــن حكـــم اإلخـــوان‪ ،‬التنظيـــم املغلـــق‪ ،‬حليـــف النظـــام القـــدمي الـــذي ميثلـــه‬
‫املجلـــس العســـكري وقتهـــا‪ ،‬وبـــن حكـــم النظـــام القـــدمي نفســـه الـــذي كان ميثلـــه شـــفيق‪.‬‬
‫اختـــار أغلبهـــم االنحيـــاز ملرســـي‪ ،‬و”عصـــر الليمـــون”‪ ،‬آملـــن‪ x‬فـــي صـــدق تعهـــدات‬
‫فيرمونـــت‪ ،‬وحتـــت اخلـــوف مـــن شـــبح الدولـــة األمنيـــة التـــي يعـــد بها شـــفيق‪ ،‬بينمـــا فضل‬
‫آخـــرون املقاطعـــة معتبريـــن أنهـــم ال ميكنهـــم التلـــوث بالتصويـــت ألي مـــن الفريقـــن‪.‬‬
‫بعـــد االنتخابـــات اســـتمرت الثنائيـــة البائســـة‪ ،‬فقـــد اصطـــف الفلـــول وأنصـــار‬
‫الدولـــة القدميـــة ملعارضـــة مرســـي مـــن أجـــل اســـتعادة دولتهـــم ووأد الثـــورة‪،‬‬
‫وفـــي املقابـــل اصطـــف الثـــوار ضـــد مرســـي ألســـباب وأهـــداف مختلفـــة متامـــاً‪.‬‬
‫صـــار لدينـــا متظاهرون يقفـــون كتفـــ ًا بكتف‪ ،‬يـــرددون نفس الهتافـــات‪ ،‬ولكن مـــا نزل بكل‬
‫منهـــم مختلـــف متامـــ ًا عـــن رفيقـــه‪ .‬أصبح من يعارض مرســـي بســـبب قتـــل الداخليـــة جليكا‬
‫واجلنـــدي والشـــافعي‪ ،‬واقفـــ ًا بجوار مـــن يعارضه ألنـــه لم يســـلح الداخلية التســـليح الكافي!‬
‫ســـقط مرســـي وأتـــى السيســـي‪ ،‬وأتى معـــه املزيد مـــن الثنائيـــات البائســـة‪ ،‬لقد عـــاد «حكم‬
‫العســـكر» الـــذي طاملـــا هتـــف الثـــوار بســـقوطه‪ ،‬لكن طيلـــة وقـــت الهتاف بســـقوط «حكم‬
‫املرشـــد» جعلت‬
‫الهتـــاف األول أكثـــر خفوتـــ ًا وحيرة‪ ،‬خاصة أن العســـكر عـــادوا هذه املرة بظهير شـــعبي واضح‬
‫ال ينكره إال أعمـــى أو متعامي‪.‬‬
‫الســـادات أم اإلرهـــاب؟ مبـــارك أم اإلخـــوان؟ مرســـي أم شـــفيق؟ مرســـي أم السيســـي؟‬
‫انحـــاز قطـــاع مـــن الثـــوار بـــا مواربـــة لهـــذا الفريـــق أو ذاك‪ ،‬لكـــن بـــن مـــن ينشـــدون‬
‫“جولـــو للعالـــم مصـــر إســـامية”‪ ،‬ومـــن يرقصـــون علـــى “تســـلم األيـــادي” يبقـــى‬
‫كثيـــرون ال يرضيهـــم كال الفريقـــن‪ ،‬حتـــى لـــو اضطـــروا للوقـــوف مؤقتـــ ًا مـــع أحدهمـــا‪.‬‬
‫ســـؤال الطريـــق الثالـــث الـــذي يخـــرج بنا من هـــذه احليـــرة البائســـة كان ملمح ًا متكـــرراً على‬
‫ألســـنة في كتابـــات كثيريـــن مؤخراً‪.‬‬
‫هنـــاك مـــن اختار مبكراً وبإصرار الوقوف في مربع ثالـــث مختلف عن املربعني األضخم‪ ،‬ووجد‬
‫نفســـه في موضـــع املعارضة فـــي كل العصـــور‪ ،‬وهدف ًا للمزايدة والســـباب مـــن كل األطراف‪.‬‬
‫وهنـــاك أيض ًا من الباحثني عن الطريق الثالث من انحاز بوضوح ألحد املربعني‪ ،‬معتبراً إياه أخف‬
‫الضـــرر‪ ،‬لكنه ميلك رؤية نقدية الختياره وانحيـــازه ‪ .‬يعرف مكمن اخلطأ ويحذر من تكراره‪.‬‬
‫وهناك آخرون اعتزلوا السياسة‪ ،‬غارقني في حزن وحيرة من ينتظر الفرج مبعجزة ما‪.‬‬
‫“املعركة املرادي مش هينة” كما قال الشـــاعر محمود عزت ‪ .‬املعركة يشـــوبها صعوبات اخالقية‬
‫كثيرة‪ ،‬والوقوف بجوار الظالم عندما يتحول إلى مظلوم في مواقف معينة ورط نفسه فيها بنفسه‬
‫صعـــب للغاية‪ ،‬وليس أســـهل منه الوقـــوف ضد الظالم الذي انتصر لنا فـــي حلظة معينة أخرى!‬
‫مـــا أصعـــب املوقـــف علـــى مـــن يبحثـــون عـــن أســـود أو أبيـــض فـــي سياســـة ال وجـــود فيهـــا‬
‫إال للرمـــادي العظيـــم لـــو كنـــا متفائلـــن‪ ،‬أو االختيـــار بـــن أســـود وأســـود إذا تشـــائمنا‪.‬‬
‫نبحـــث عـــن طريـــق ثالـــث إلنقـــاذ الثـــورة أو ما تبقـــى منهـــا‪ ،‬واألهم أننـــا نبحث عنـــه إلنقاذ‬
‫أنفســـنا‪ .‬ال نريـــد أن نكتشـــف فجـــأة أن «الغيالن إحنا» كمـــا قالت قصيـــدة محمود عزت‪.‬‬
‫أهم ما يجب أن نفعله هو أال نخسر أنفسنا‪ ،‬ثم لنبحث بعدها عن أي شيء آخر‪.‬‬
‫رمبا ننفق كل العمر كي ننقب ثغرة‪.‬‬

‫محمود عزت‬
‫لالطالع على نص القصيدة و تعليقات القراء‬
‫‪http://on.fb.me/15P6PrO‬‬

‫ّجنينا م الش ّرير‬

‫وال اللي مخّ ه اتقسم؟‬

‫ّ‬
‫الصف‪..‬‬
‫يبقى شق‬

‫مفروش طريقه باجلثث‬

‫ارحمنا م التجربة‪.‬‬

‫نبني جدار للفخر؟‬

‫خاين‪..‬فـ صف الوحدة‬

‫للقصر‪.‬‬

‫املعركة _امل ّرادي_‬

‫وال نافورة الد ّم؟‬

‫مش مصفوف‪..‬‬

‫ال ندخله‪..‬‬

‫مش ه ّينة‪..‬‬

‫فيه ظلم‪..‬‬

‫جنينا م الوحدة‬

‫ال نحمي أصحابه‪..‬‬

‫املعركة غامية‪..‬‬

‫آخره اجلناين؟‬

‫ماتوحدش‪..‬‬
‫والصف‬
‫ّ‬

‫نفضل نحاصره‬

‫غربال ورا غربال‬

‫فيه عدل‪..‬‬

‫بيتوحش‬
‫لكن‬
‫ّ‬

‫وإسمنا مطموس‬

‫وف صف ّنا اجلنرال‪..‬‬

‫بابه الظلم؟‬

‫جنينا من رؤية‬

‫نكتب أسامي الشهدا‬

‫واضحة وضوح اجلبل‪..‬‬

‫على بابه‪..‬‬

‫خ ّرجنا م احملنة‬

‫بني العمى والشوف‬

‫خ ّرجنا منها عرايا‬

‫زي اجلثث‪..‬‬
‫ووقفنا ّ‬

‫ملا الغيالن صرخت‬

‫لكنها األوهام‪..‬‬

‫زي ما دخلنا‪..‬‬

‫باصني على املدبحة‪.‬‬

‫غارزين في بعض الناب‪.‬‬

‫خ ّرجنا منها ُسالم‪..‬‬

‫ال وزرا وال حاشية‬

‫الدم على صدرنا‪..‬‬
‫بننتصر؟ ّ‬
‫ول‪..‬‬

‫فجأة اكتشفنا ف صوتنا‬

‫أكتاف على أقدام‪..‬‬

‫ال نلبس النياشني‪..‬‬

‫ريحة الدم‪..‬‬

‫خ ّرجنا منها نضاف‬

‫خرجنا منها ُجداد‬

‫فـ طابور الدبح؟‬

‫وف وشنا أنياب‪.‬‬

‫ّ‬
‫الكف‪..‬‬
‫الدم مش ع‬

‫زي ما نزلنا‬

‫هل دا سؤال العار‬

‫وان الغيالن احنا‬

‫خ ّرجنا منها ألف‪..‬‬

‫عيال كتير ماشية‬

‫أو م ّية‪..‬‬

‫من حدّ مش خايفني‪..‬‬

‫املعركة مرعبة‪.‬‬

‫وال السكوت أقبح؟‬
‫نلم الغنامي‪..‬‬
‫ننزل ّ‬

‫ّجنينا م احملنة‪..‬‬

‫أو واحد‬

‫وال نعدّ اجلثث؟‬

‫وم الهذيان‪..‬‬

‫ف املقتلة القامية‬

‫خالص‪..‬‬

‫وم النشيد العظيم‬

‫ينسي سؤال احلرب‬

‫خ ّرجنا منها اآلن‪..‬‬
‫ّجنينا م التجربة‪..‬‬

‫فتحنا الطريق؟‬

‫ع املارش‪..‬بالتعظيم‪..‬‬

‫يسأل سؤال الضعيف‬

‫املعركة مرعبة‬

‫وال الطريق اتهدم؟‬

‫بتردده اجلماهير‬

‫ويقول‪:‬‬

‫جنينا م التجربة‪..‬‬

‫الشهدا أخدوا القصاص؟‬

‫بصريخ جماعي عنيف‬

‫أنا خايف‪..‬‬

‫املعركة مرعبة‪.‬‬

‫وال بكوا م األلم؟‬

‫يكبت صريخ اخلوف‪..‬‬

‫مش م الهزمية‬

‫املجد للق ّناص؟‬

‫واللي بيرفض يهتف‬

‫إمنا م النصر‬

‫‪04 15‬‬
‫‪WASSLA‬‬

‫‪www.anhri.wasla.com‬‬

‫‪10-2012‬‬

‫العلمانية واالسالمالسياسي‬

‫بكر هذه التدوينة على مدونته التي تحمل اسمه ‪ .‬أحمد ال يخفي‬
‫نشر أحمد ً‬
‫انحيازا مبدئيا لأليدلوجيا االسالمية‪ ،‬وكتب في تعريفه «االسالم ركن اساسي‬
‫التدوينة يطرح أسئلة وانتقادات على كال الفريقين‪،‬‬
‫بحياتي»‪ ،‬لكنه في هذه‬
‫ً‬
‫اإلسالمي والعلماني‪ ،‬معتبرا تجربة كالهما فاشلة في مصر حتى اآلن‪.‬‬
‫قبـــل بضعـــة أســـابيع أقـــ ّر البرملـــان اإليرلنـــدي قانـــون يســـمح‬
‫غصت‬
‫باالجهـــاض في حـــاالت محـــددة‪ .‬القانـــون جاء بعـــد ان ّ‬
‫الصحـــف االيرلنديـــة بتغطيـــة مســـتفيضة لوفاة طبيبة شـــابة من‬
‫أصـــل هنـــدي في احـــد املستشـــفيات بســـبب تســـمم احلمل‪,‬‬
‫اجلنـــن كان ميـــت ولكن املستشـــفى لـــم يقم بعمليـــة إلجهاض‬
‫املـــرأة‪ .‬اجلواب الـــذي ُأعطي للمـــرأة حني طلبـــت اإلجهاض هو‪:‬‬
‫نحـــن دولـــة كاثوليكيـــة‪ ,‬ال إجهـــاض هنا‪.‬‬
‫النقـــاش ليـــس حـــول مشـــروعية اإلجهـــاض أو عن الظـــرف الذي‬
‫ميكـــن الســـماح بـــه‪ ,‬لكـــن فـــي العديـــد مـــن الـــدول املتقدمة‬
‫والتـــي تنهـــج املنهـــج العلمانـــي الدميوقراطـــي منذ قـــرون جند أن‬
‫هناك تشـــدد ونفـــور جتاه بعـــض القوانني‪ ،‬النها تتعـــارض مع قيم‬
‫املجتمـــع أو مـــع معتقداتـــه الدينية‪.‬‬
‫الديـــن‪ ,‬أي ديـــن‪ ,‬باملفهـــوم العـــام هـــو مجموعـــة معتقـــدات‬
‫وطقـــوس‪ ,‬وهو أيضـــ ًا مجموعة من القيـــم والتقاليـــد‪ .‬تتفاوت‬
‫املجتمعـــات في متســـكها بهـــذه املعتقدات وتشـــددها في تطبيق‬
‫الطقـــوس اخلاصة بدينها ولذلك جنـــد ان مجتمعان يدينان بنفس‬
‫الديـــن ولكنهم يختلفون بعاداتهـــم وتقاليدهم‪ ,‬وحتى قيمهم‪.‬‬
‫فـــي أوروبـــا تطـــور مفهوم الدولـــة املدنيـــة خالل عصـــور النهضة‬
‫مـــن امللكيـــة وســـيطرة الكنيســـة إلـــى الدميقراطيـــة واحلكـــم من‬
‫خالل املجالس النيابية‪ .‬تدخل الكنيســـة وســـلطتها كان يتجاوز‬
‫فـــي كثيـــر مـــن األحيان ســـلطة امللـــك نفســـه‪ ,‬وتهجمهـــا على‬
‫املفكريـــن والعلمـــاء واملجدديـــن كان مخيفـــ ًا و ُم ِحـــدّ اً للنشـــاط‬
‫السياســـي وحتـــى العلمي‪.‬‬
‫فـــي بالدنـــا اإلســـامية لـــم يكن هنـــاك شـــكل أو هيئة مشـــابهة‬
‫لســـطوة الكنيســـة ولكن اســـتمدت الدولـــة العثمانية ومـــا قبلها‬
‫تشـــريعاتها ومرجعيتهـــا مـــن الديـــن‪ ,‬وكذلـــك فعلـــت الدولة‬
‫الســـعودية وااليرانية و يعتبرهما الكثيـــرون مثال حي على الدولة‬
‫الدينيـــة‪ .‬وهـــذا املثال هو مـــا يحـــذو بالكثيرين إلـــى انتقاد هذه‬
‫«الدولـــة» والنظـــر بعني الفشـــل الى هـــذه التجارب‪.‬‬
‫يجـــب التنبيـــه هنـــا ان كلتـــا الدولتـــان ترفضان مصطلـــح الدولة‬
‫الدينيـــة وذلـــك الرتباطـــه اصطالحـــ ًا باملفهـــوم الغربـــي للدولـــة‬
‫الثيوقراطية‪ .‬فالســـعودية كما يقول محمد بن إبراهيم الســـعيدي‬
‫رافضـــا مســـمى الدولة الدينية‪ ،‬بـــل هي كلها مؤسســـة دينية في‬
‫مرجعيتهـــا‪ ،‬مدنية فـــي وظيفتها‪.‬‬
‫رؤية الســـعودية‪ ،‬ايران‪ ،‬والدولة العثمانية كدول اســـامية دينية‪،‬‬
‫ولكنهـــا متأخـــرة حضاريـــ ًا ومتخلفـــة فـــي منظومة الدولة ســـواءا‬
‫سياســـيا ام اقتصاديـــا ام حقوقيـــا‪ .‬هذا التخلف لهـــذه الدول كان‬
‫دائم ًا ســـبب ًا في التهجم واالتهام لفشـــل فكرة الدولـــة الدينية في‬
‫بالدنا االســـامية‪ .‬لكن االســـاميون دائما يأتـــون بأمثلة تاريخية‬
‫أخـــرى كانـــت الدولـــة‪ /‬اخلالفـــة االســـامية ناجحـــة متمدنـــة‬
‫ومتقدمـــة علـــى الكثير مـــن مثيالتها فـــي حينه‪.‬‬
‫مفهـــوم العلمانيـــة كان ومـــا زال متأثـــراً مبفهوم فصـــل الدين عن‬
‫الدولـــة‪ ,‬الدولة الدينيـــة الثيوقراطية‪ ,‬يقول بطرس البســـتاني ‪:‬‬
‫ال بد من وضع حاجز بني الرئاســـة أي الســـلطة الروحية والسياســـة‬
‫اي الســـلطة املدنيـــة ‪ ..‬املـــزج بـــن هاتـــن املمتازتـــن طبعـــاً‪،‬‬
‫واملتضادتـــن فـــي متعلقاتهمـــا وموضوعهمـــا‪ ،‬من شـــأنه أن يوقع‬
‫خلـــاً ب ّيناً‪ ،‬وضـــرارا واضح ًا فـــي األحكام واألديـــان‪ ،‬وال نبالغ إذا‬
‫قلنـــا إنـــه يســـتحيل معه وجـــود التمدن وحياتـــه ومنوه‪.‬‬

‫فصـــل الديـــن عـــن الدولة شـــرط رئيس للتمـــدن واحلضـــارة كما‬
‫يـــرى البســـتاني‪ ,‬وهـــو ليـــس وحيـــداً في هـــذا التفكيـــر‪ ،‬بل إن‬
‫غالـــب دعـــاة الليبراليـــة في بالدنـــا يعتقدون ويجزمون أن ســـبب‬
‫تخلـــف مجتمعاتنـــا هـــو اخللط بـــن املدنـــي والديني‪ ،‬وســـيطرة‬
‫وســـطوة الديـــن علـــى املجتمـــع مـــع رفـــض التغييـــر واالنفتـــاح‬
‫واألهـــم‪ ,‬رفـــض العلمانية‪.‬‬
‫العلمانيـــون العـــرب مـــن بدايـــة عصـــر النهضـــة العربيـــة ينظرون‬
‫إلـــى الدولـــة الدينيـــة متمثلـــة بالدولـــة العثمانية كســـبب رئيس‬
‫للتخلـــف العربي بينمـــا كانت األمم اجلاورة لنا تتســـابق حضارياً‪.‬‬
‫وهنـــاك الكثيـــر مـــن احلقيقـــة في هـــذا التصـــور باســـتثناء إطالق‬
‫تســـمية دولـــة دينية علـــى الدولـــة العثمانية‪.‬‬
‫انتهـــت الدولـــة الدينية املتمثلـــة باخلالفة العثمانيـــة عام ‪،١٩٢٣‬‬
‫تبعتهـــا أو واكبتهـــا فتـــرة مـــن دول االســـتعمار ثـــم جـــاءت دول‬
‫االســـتقالل‪ .‬منـــذ عهد اإلســـتقالل فـــي أواســـط األربعينات من‬
‫القـــرن املاضـــي نـــرى أن العـــرب كـــدول ازدادوا تراجعـــ ًا وتخلفـــ ًا‬
‫مقارنـــة بـــدول أخـــرى خرجت مـــن حتت ســـطوة االســـتعمار في‬
‫نفـــس الفترة‪.‬‬
‫وال ميكـــن نكـــران أن غالـــب دولنـــا العربيـــة واإلســـامية اتبعت‬
‫منهجنـــا علمانيا ‪-‬متشـــدداً‪ -‬في فصل الدين عـــن الدولة وحتى‬
‫محاربـــة الديـــن والتدين بشـــتى أشـــكاله‪ .‬ولعل احلالة التونســـية‬
‫هـــي أفضـــل مثال لدولـــة عربيـــة ذات عقيدة علمانيـــة( متطرفة)‬
‫ولكـــن لم نرى تونـــس كدولة ناجحة بل دولة فاشـــلة سياســـياً‪,‬‬
‫قائمة علـــى نظام احلزب الواحـــد‪ ,‬دولة أمنية بوليســـية‪ ,‬وذات‬
‫سياســـات اقتصادية واجتماعية فاشـــلة‪ .‬وهذا االحتقان الشـــعبي‬
‫تفجـــر مـــرة واحـــدة وكانت تونس هـــي مهد الربيـــع العربي‪.‬‬
‫واملثـــال نفســـه ينطبـــق علـــى مصـــر‪ ,‬ســـواء أيـــام حكـــم امللك‬
‫فـــاروق‪ ,‬أو عبـــد الناصـــر أو الســـادات أو مبـــارك‪ ,‬اربعة أنظمة‬
‫للحكـــم‪ ,‬بعقائـــد مختلفة وتوجهـــات فكرية متباينة‪ .‬الشـــيء‬
‫الوحيـــد الـــذي يجمـــع بينهـــا هـــو علمانيـــة الدولـــة‪ ،‬وتهميـــش‬
‫وتضعيـــف‪ ،‬وفـــي بعـــض األحيـــان محاربـــة مؤسســـات الديـــن‬
‫اإلســـامي‪ .‬والنتيجـــة كانـــت فـــي كل جتربـــة مزيـــد من الفشـــل‬
‫السياســـي و االقتصـــادي‪.‬‬
‫ال يختلـــف اثنـــان (عقـــاء) على فشـــل التجـــارب العلمانية في‬
‫دولنـــا‪ ,‬و لالنصاف فان فشـــلها ليس ســـببه العلمانية املتشـــددة‬
‫ومحاربـــة الديـــن‪ ,‬بـــل فشـــلها يعـــود ألســـباب متعـــددة أخرى‬
‫أهمهـــا االســـتبداد السياســـي و التفرد بالســـلطة‪ .‬هذا الفشـــل ال‬
‫ينحصـــر علـــى الـــدول العربية اإلســـامية التـــي اتخـــذت نهجنا‬
‫علمانيـــ ًا بـــل أيضـــ ًا الدول التـــي اتخـــذت نهجنا دينيـــ ًا وأطلقت‬
‫على نفســـها مســـمى الدولة الدينية هي أيض ًا فاشـــلة‪ ,‬والفشل‬
‫هنـــا أيض ًا ليس الدين ســـببه ولكن اســـباب متعددة واالســـتبداد‬

‫والتفـــرد بالســـلطة أهمها‪.‬‬
‫ولكـــن ال ميكـــن اغفـــال هـــذا الفشـــل حـــن النظـــر إلـــى اخلطاب‬
‫العربـــي السياســـي املعاصـــر‪.‬‬
‫فالعلمانـــي املعاصـــر يريـــد أن يقيـــم دولـــة علمانيـــة يدعـــي انها‬
‫مدنيـــة تقبـــل بالتعـــدد‪ ،‬ولكنـــه يرفـــض أهـــم أركان وأوســـع‬
‫شـــرائح املجتمـــع‪ :‬اإلســـام السياســـي واخلطاب الدينـــي‪ .‬وعلى‬
‫النقيـــض‪ ,‬فهـــو يعتبر أن هذا اإلرث من قرون من الفشـــل ســـببه‬
‫خلـــط الدين بالدولـــة‪ .‬ولكنه في نفس الوقـــت ال يعترف ان آخر‬
‫عشـــرة عقـــود من تاريـــخ دولنـــا كان علمانيا ولم يتحقـــق التقدم‬
‫والنجـــاح املزعوم‪ ,‬بل ازددنـــا فرقة وعصبية وتخلـــف‪ .‬ورغم انه‬
‫ُيقـــ ّر‪ -‬على مضض‪ -‬ان االســـام ديـــن املجتمع وجـــزء من هويته‬
‫احلضاريـــة‪ ،‬لكنـــه يرفـــض ان يكون لهـــذا اجلزء وجود فـــي احلياة‬
‫السياســـية للمجتمـــع‪ُ ،‬م ِصـــراً على فصـــل الدين عن السياســـية‪،‬‬
‫وال يتفهم ان السياســـة تتأثـــر بقيم املجتمع‪ ،‬حتتكـــم ملبادئه‪ ،‬وال‬
‫عما يشـــكل هـــذه القيـــم واملبادئ‪..‬‬
‫ميكـــن فصلها ّ‬
‫واإلســـامي املعاصـــر يريد دولة إســـامية يدعي أنهـــا مدنية تقبل‬
‫بالتعـــدد ولكنـــه يرفـــض هـــذا التعدد إن لـــم يضمن له مـــا يريد‪.‬‬
‫وهـــو يعيد مـــراراً وتكراراً فشـــل التجـــارب العلمانيـــة في احلكم‬
‫فـــي دولنا ولكنـــه ال ميلك رؤيـــة حقيقية لشـــكل الدولـــة املدنية‬
‫وكيف تتشـــكل عالقـــة الدين مع الدولة وكيفيـــة تداول احلكم‪.‬‬
‫ممـــا ال شـــك فيـــه ان اخلطـــاب السياســـي املســـتخدم مـــن الطرفني‬
‫خطـــاب مليء بالغمـــوض واالتهـــام‪ ،‬واملرجعية الحـــداث مبهمة‬
‫يســـهل تفســـيرها بطرق متعددة‪ .‬هذا اخلطاب يحمـــل الكراهية‬
‫لآلخـــر‪ ،‬وتســـفيه ًا ملعتقـــده‪ ،‬وحتقيـــراً لشـــخصه‪ .‬وهـــو خطـــاب‬
‫إقصائـــي وهـــدّ ام‪ ،‬ال تبنى األمم مـــن خالله‪ ،‬وإمنا ُي ّ‬
‫جذر االنقســـام‬
‫واالســـتقطاب‪ ،‬وبإختصـــار خطـــاب عقيم‪.‬‬
‫فـــي كل مـــرة حاولت شـــعوبنا اخليـــار الدميوقراطي فـــي احلكم‪,‬‬
‫لـــم تتعـــدى التجربـــة مراحلهـــا األولى وهـــي االختيـــار من خالل‬

‫‪:‬لإلطالع على النص األصلي للتدوينة وتعليقات القراء‬
‫‪bit.ly/1aihDNm‬‬
‫مدونة أحمد بكر‬
‫‪http://ahmadbaker.blogspot.com/‬‬

‫االنتخابـــات‪ .‬فتأتي النتيجـــة طبيعية ومتوقعة ملن له أبســـط صلة‬
‫بالواقـــع وحيـــاة النـــاس‪ :‬فـــوز االســـاميني‪ .‬وجنـــد رد الفعل على‬
‫ذلـــك يتفاوت مـــن اتهام الشـــعب بالغبـــاء إلى اتهام االســـاميني‬
‫باســـتغالل الدين لألهداف السياســـية‪.‬‬
‫أمـــا األولى فال رد عليها ســـوى أن مـــن يتهم الشـــعب بالغباء اما‬
‫انـــه ال يعـــرف الشـــعب أو أن الشـــعب ال يعرفـــه‪ .‬وأما اســـتغالل‬
‫الديـــن‪ ,‬فاجلـــواب بســـيط؛ أليـــس هـــذا الديـــن عقيـــدة وقيـــم‬
‫هـــؤالء النـــاس‪ ,‬كما ان من يترشـــح لإلنتخابات ويرفع شـــعارات‬
‫شـــيوعية يطمـــح أن يحقـــق هـــذه الشـــعارات وما ينطـــوي عليها‬
‫مـــن قيم ومعتقـــدات‪ ,‬اليس هـــذا اســـتغالل لعقائد النـــاس وما‬
‫يؤمنـــون به؟‬
‫رمبا هو اســـتغالل ان لم ُيطبق أو يســـعى لتطبيق هذه الشـــعارات‪،‬‬
‫لكن محاســـبته على رفع الشـــعارات دون النظر الى برنامجه الذي‬
‫من خالله ســـيتم تطبيق هذه الشـــعارات هو جهل سياسي‪.‬‬
‫واحلـــق يقال ان جتاربنـــا الدميوقراطية بائت بالفشـــل‪ ،‬فالعلمانيون‬
‫رفضـــوا انتصار االســـاميني وكادوا وتأمروا الســـقاطهم من خالل‬
‫العســـكر او االجانب( فلســـطني‪ ،‬اجلزائر‪ ،‬مصر)‪ ،‬واالســـاميون‬
‫لـــم يتعاملوا مـــع فوزهم بذكاء‪ ،‬بل حقيقة تعاملوا بغباء سياســـي‬
‫ادى الى املســـاعدة في فشلهم واســـقاط جناحهم‪.‬‬
‫إن التجربـــة املصريـــة اثبتـــت بجـــدارة إنعـــدام الرغبـــة احلقيقيـــة‬
‫لطرفـــي املعادلة السياســـية في إجناح جتربة الدولـــة املدنية احلديثة‪.‬‬
‫وكان مـــن عجائـــب القـــدر أن العلمانيـــون انتفضـــوا ضـــد نتائج‬
‫الدميوقراطيـــة ورفضوهـــا‪ ,‬واســـتعانوا بركيـــزة االســـتبداد األولى‬
‫فـــي بالدنـــا‪ :‬العســـكر‪ ,‬علـــى قلب نظـــام احلكم‪.‬‬
‫وفـــي املقابـــل وبنفـــس الدرجـــة مـــن ال ُعجـــب خرج االســـاميون‬
‫ليطالبـــوا باحتـــرام الدميوقراطيـــة والدســـتور املدنـــي للدولـــة ‪,‬‬
‫وحتالفـــوا مـــع العـــدو االكبـــر لبالدنـــا‪ :‬أمريـــكا‪ ,‬لتضمـــن جناح‬
‫جتربتهـــم الدميوقراطيـــة‪.‬‬
‫طبع ًا أنا لســـت حياديا وال أدعي ذلك‪ ,‬ولست اكادمييا وال ملم ًا‬
‫بكل جوانب املوضوع‪ ،‬لكن وبصراحة مطلقة ال اســـتطيع أن أقول‬
‫أنـــي فـــي ِخ ّضـــم هـــذه الفوضى اعـــرف ما أريـــد ومع مـــن أقف‪.‬‬
‫لكننـــي أســـتطيع أن أجـــزم أن ِكال الطرفـــن ال‬
‫يعـــرف مـــاذا يريـــد‪ ,‬وكالهمـــا علـــى خطـــأ‪.‬‬

‫هل اعتاد المصريون علي حكم المماليك؟‬
‫هـــل إذا حـــرم اإلنســـان مـــن حق مـــن حقوقه لســـنوات طويلة ثـــم أعطي له هـــذا احلق هل‬
‫يستمتع به؟‬
‫نشرت هذه التدوينة في مدونة إيجيبشان‬
‫ويش‪ ،‬أمنية مصرية‪ ،‬بتاريخ ‪ 9‬سبتمبر‪ .‬الكاتب‪ ،‬الذي ال يذكر‬
‫معلومات عن نفسه إال أنه إنسان مسلم يعيش في الواليات‬
‫املتحدة‪ ،‬يشبه حكم العسكر احلالي بحكم املماليك‪ ،‬ويتسائل‬
‫عن سر اعتبار املصريني إياه البديل الوحيد‪.‬‬
‫لإلطالع على النص الكامل للتدوينة وتعليقات القراء‪:‬‬
‫‪http://egyptianwish.blogspot.‬‬
‫‪blog-post.html/09/2013/com‬‬

‫هـــل يؤثـــر القهر الطويـــل علي إرادة اإلنســـان ويجعله يعشـــق جـــاده وال يتخيـــل حياته‬
‫بـــدون اجلالد؟‬
‫هـــل اثـــر حكـــم املماليك (عســـكر هـــذا الزمان) علـــي قـــدرة ورغبة املصريـــن في حكم‬
‫ا نفسهم ؟‬
‫ملـــاذا عندمـــا اســـتجابت اجلماهيـــر حلركة متـــرد ونزلت للشـــوارع‪ ،‬لم يكـــن املطلب األول‬
‫واألخيـــر انتخابـــات فوريـــة للرئاســـة‪ ،‬أو جلنـــة الدســـتور‪ ،‬أو أي انتخابات؟ ملـــاذا انصبت‬
‫علـــي إفـــراغ املنصـــب املدني لصالـــح املجهول (الذي يتبلـــور اآلن عن حكـــم املماليك)؟‬
‫ملـــاذا أري قامـــة في التطرف الديني مثل مؤســـس تيـــار اجلهاد‪ ،‬يتفق مع قامـــة في املجتمع‬
‫املدنـــي دكتور درويـــش‪ ،‬الفقيه الدســـتوري وخريج جامعـــة ميتشـــجان األمريكية‪ ،‬يتفق‬
‫االثنان علي ضرورة تولي السيســـي للرئاســـة!‬
‫هـــل مـــن ُع ِ‬
‫ـــذب فـــي ســـجون أمـــن الدولـــة‪ ،‬ومـــن تعلـــم فـــي جامعـــات أمريـــكا‬
‫يتفقـــون أن مصـــر يجـــب أن حتكـــم باملماليـــك مـــن جديـــد؟ هـــل يعقـــل هـــذا؟‬
‫مـــاذا حـــدث لهـــذا اجليـــل مـــن الشـــيوخ املصريـــن؟ هـــل عمـــت أعينهـــم عـــن‬
‫رؤيـــة العالـــم مـــن حولنـــا؟ هـــل تيبســـت عقولهـــم علـــي وضـــع واحـــد ال يتغيـــر؟‬

‫االثنـــان يرفضـــان االنتخابـــات‪ ،‬الفقيـــه الدســـتوري يرفضهـــا خلوفـــه مـــن فـــوز اإلخـــوان‬
‫(بشـــرطة كمـــا زعم) ب ‪ ٪٣٥‬مـــن األصوات والقيـــادي اإلرهابي ‪ -‬التائب! ‪ -‬يخشـــي‬
‫مـــن فـــوز احلـــزب الوطنـــي‪ ،‬واالثنان يتفقـــان علـــي الضـــرورة التاريخية حلكم السيســـي!‬
‫أمـــا لـــواء امـــن الدولة الذي اســـتضافته نفس القنـــاة‪ ،‬قنـــاة التحرير‪ ،‬فال يريد ســـوي قانون‬
‫الطـــوارئ شـــريان احليـــاة في مصـــر ووريدهـــا‪ ،‬ليحكم وال يحاكـــم‪ ،‬ليقمـــع‪ ،‬و ُيرهَ ب من‬
‫اجلميع‪.‬‬
‫أســـتعجب مـــن الـــذي ُح ِكـــم باملماليك لعقـــود طويلـــة‪ ،‬ومازال يأمـــل في اخليـــر منهم‪.‬‬
‫عـــن أي مماليك أحتدث؟ أحتدث عن الرجال األشـــداء الذي يأتـــي بهم احلاكم‪ ،‬أي حاكم‪،‬‬
‫فيغدق عليهم باخلير (بالثياب املذهبة في زمن فات‪ ،‬وبشـــقق علي شـــواطي البحر في زمن‬
‫حالي) ليشعرهم بتميزهم عن الرعاع الذين ال وظيفة لهم‪ ،‬إال اخلدمة في قصور األكرمني‪.‬‬
‫وال أمـــل للشـــعب أن ينعـــم مثـــل املماليك‪ ،‬فهو مـــن طينـــة واملماليك من طينـــة أخري‪.‬‬
‫ويحكـــم الدولة اململوك األعظم‪ ،‬ويتـــرك احلكم من بعده ململوك آخر‪ ،‬فال يجب أن يورث‬
‫احلكـــم البنه‪ ،‬وإذا فعل اجتمع عليه باقي املماليك‪ ،‬واســـتردوا احلكم مرة أخري لطينتهم!‬
‫وإذا لـــم تصدقني اســـأل أي مملوك معاصر عـــن رأيه في الرعاع‪ ،‬وســـتدرك فعال ان اململوك‬
‫ال ينتمـــي الـــي طينتهـــم‪ ،‬حتـــي ولو كانـــوا هـــم االب واالم الذيـــن أجنبوه‪ ،‬ولنا فـــي والدة‬
‫مبارك موعظة‪.‬‬
‫الســـؤال‪ :‬ملـــاذا يشـــعر الرعـــاع باألمان حتت حكـــم املماليـــك؟ خاصة وقد فشـــل املماليك‬
‫فشـــا ذريعـــا؟ هل نحتـــاج لعالج الرعاع نفســـيا؟‬

‫‪05 15‬‬

‫‪www.anhri.wasla.com‬‬

‫‪WASSLA‬‬

‫‪10-2012‬‬

‫تدوينة أخرى‬

‫عن تلك األشياء‬
‫للمرة األلف‪ ،‬أركب التاكسي وأضع يدي اليسرى بداخل جيب‬
‫البنطلون‪ ،‬متر دقائق صامتة‪ ،‬سواق التاكسي يشرب سجائر‪،‬‬
‫يسأل‪:‬‬
‫«حضرتك كنت مسافر بره ورجعت؟»‬
‫للمرة األلف‪ ،‬أجيب وأسأل‪:‬‬
‫«بتسأل ليه؟»‬
‫«شكلك مبتتكلمش كتير»‬
‫«معلش الواحد هبطان شوية‪»..‬‬
‫نصل‪ ،‬أدخل غرفتي وأفتح الالب توب‪ ،‬شعار ويندوز املُلون‬
‫ينمو على خلفية سوداء تتيح لي فرصة التأمل في وجهي امليت‪،‬‬
‫بعد ثوان أصرف النظر عن فكرة إحضار السكينة من املطبخ‬
‫وفعل تلك األشياء اللي مش لطيفة‪ ،‬وأسأل نفسي للمرة األلف‬
‫«ليه مبنض ّفش أم شاشة الالب توب؟»‬
‫‪ ‬أل‪ ،‬حلظة واحدة هنا من فضلك‪ ،‬بجد‪ ،‬ما الذي مينعني من‬
‫تنضيف شاشة الالب توب؟ األمر كبير ويحتاج إلى وقفة جادة‬
‫لدراسته‪ ،‬رمبا بحث ُينشر في مجلة علمية‪ ،‬رسالة ماجستير أو‬
‫دكتوراة‪ ،‬أي حاجة‪ ،‬األمر ليس بهذه السذاجة‪ ،‬ولدت الثورة‬
‫وعاشت وماتت و مازالت شاشة الالب توب ملطخة بتلك‬
‫األشياء‪.‬‬
‫*قررت الوقوف في جزئية تنظيف شاشة الالب توب هنا‪ ،‬حيث‬
‫منطقيا لذلك وال أعتقد‬
‫تفسيرا‬
‫أن الكالم لن يفيد‪ ،‬فأنا ال أجد‬
‫ً‬
‫ً‬
‫أن أحدكم سيهتم باملوضوع‪ .‬نكتفي بهذا القدر‪*.‬‬
‫يظهر كافكا في الباك جراوند بوجهه الصامت امليت‪ ،‬أقارن‬
‫بني وجهينا‪ ،‬نكاد نكون زي بعض متا ًما‪ ،‬لكي أكون مثله متا ًما‬
‫أحتاج فقط إلى أن أسافر الصومال شهرين تالتة وأرجع على‬
‫طول‪.‬‬
‫أفتح ملف وورد باسم «س» وأقرر أن أبدأ في الـ»ج»‪.‬‬
‫«ملاذا توقفت عن الكتابة؟‬
‫ال لشيء‪ ،‬الكآبة املعتادة‪ ،‬شغل العيال إياه‪ .‬إيه رأيك في اللي‬
‫بيحصل في البلد؟‬
‫معلش‪.‬‬
‫ماذا تنوي أن تفعل بخصوص ما يحدث في البلد؟‬
‫معلش‪.‬‬
‫ِل َم كل هذه الكآبة؟‬
‫معرفش‪ ،‬ولك ّني سأستغل هذه الفرصة بأن أعترف‬
‫بأنني من هؤالء الذين ُيض ّيعون الساعات واأليام‬
‫والشهور متسائلني عن جدوى احلياة وعن خطواتهم‬
‫القادمة ويضعون مئات األسئلة التي ال حتتاج إلى‬
‫إجابات‪ُ .‬مجرد تأنيب ضمير على أخطاء لم تُرتكب‬

‫ومعيلة فارغة (حلو لفظ معيلة ده)‪.‬‬
‫بس كده؟ ه ّوا ده اإلعتراف؟‬
‫نعم‪ .‬‬
‫ملاذا تركت مدونتك؟‬
‫أنا آسف‪.‬‬
‫عندك أمل؟‬
‫أل معنديش‪.‬‬

‫مصــــــــر‬

‫بين خيانة اإلخوان‬
‫ومؤامرة النظام‬

‫حتب تقول حاجة أخيرة؟‬
‫مؤخرا أحلم بشكل يكاد يكون‬
‫أيوة‪..‬ال أعلم ملاذا‪ ،‬ولكنني‬
‫ً‬
‫يومي مبشهد أعتبره من مشاهدي املفضلة في تاريخ السينما‪،‬‬
‫قبل أن أذكره أمتنى أن تتوقف عن القراءة إن لم تشاهد فيلم‬
‫«جران تورينو» لـ»كلينت إيستوود» ألنني سأحرق نهاية الفيلم‬
‫للتو‪.‬‬
‫في نهاية الفيلم يقف عمنا ايستوود في وجه العصابة الشرق‬
‫أيضا‪ -‬التي‬
‫آسيوية التي كانت تُضايق العائلة ‪-‬الشرق آسيوية ً‬
‫تسكن بجانبه‪ ،‬يقف بوجهه الغاضب العجوز‪ ،‬ينظر له أفراد‬
‫حتد‪ ،‬يدخل يديه في جيب اجلاكيت‪ ،‬يهم بإخراج‬
‫العصابة في ٍ‬
‫شيء ما‪ ،‬تُطلق العصابة النار عليه‪ ،‬يقع على األرض‪ ،‬تلتقط‬
‫الكاميرا يداه التي بدأت تسيل إليها الدماء‪ ،‬نكتشف أن هذا‬
‫الشيء القابع في راحة يده لم يكن ّإل والعة سجائره القدمية‪.‬‬

‫نشر عالء الشني هذه التدوينة يف مدونة «مصر‬
‫اجلديدة واملستقبل بني الواقع واخليال» بتاريخ ‪23‬‬
‫أغسطس‪ .‬يتحدث الكاتب عن أهمية أن يدرك الثوار‬
‫بوضوح واقعهم‪ ،‬الذي ال ميكنهم فيه أن يتجاهلوا خيانة‬
‫اإلخوان‪ ،‬أو عالمات تآمر العسكر إلعادة نظام مبارك‪.‬‬
‫‪:‬لإلطالع على النص األصلي للتدوينة وتعليقات القراء‬
‫‪http://bit.ly/GUoLZz‬‬

‫ِلم تتذكر هذا املشهد بالذات؟‬
‫ال أعلم‪ .‬‬
‫شكرا‪.‬‬
‫ً‬
‫العفو‪».‬‬
‫ُأغلق ملف الوورد الكئيب‪ُ ،‬أخبر الكمبيوتر بأن أي نعم‪ ،‬أريد‬
‫أن أحتفظ مبا كتبته للتو‪ُ ،‬أغلق امللف‪ ،‬أنتفض للحظة‪ ...‬بدون‬
‫أي سبب الباك جراوند تغيرت لوحدها وتبدلت صورة كافكا‬
‫الكئيبة بصورة أبيض وأسود ملارلني مونرو‪.‬‬
‫هل أراد اهلل أن ُيرسل رسالة معينة لي؟‪ ‬‬
‫حس ًنا‪ُ ،‬رمبا‪.‬‬

‫نشر عبدالرحمن سالم هذه التدوينة على مدونته «عني‬
‫عايزة تشوف» بتاريخ ‪ 27‬أغسطس‪ .‬ال يتحدث عبدالرحمن‬
‫عن الوضع السياسي بشكل مباشر‪ ،‬لكن التدوينة ترسم‬
‫صورة حلالة نفسية من االكتئاب تظهر السياسية كخلفية‬
‫‪.‬لها‬
‫‪:‬لالطالع على النص األصلي وتعليقات القراء‬
‫‪http://bit.ly/19H5X62‬‬

‫خـــرج مبـــارك أمـــس‪ ،‬وازداد احتقان املؤمنـــن بالثورة من الشـــعب املصري‪ ،‬والذين استشـــعروا أن‬
‫هنـــاك مؤامـــرة متـــت احاكتها بـــكل دقة‪ ،‬حيث جـــاء االخوان للحكـــم وهم بغبائهم ســـعداء بهذا‬
‫االجنـــاز التاريخـــي‪ ،‬ومـــا كان في مجيئهم اال كشـــف حقيقتهـــم ونواياهم الدنيئة لعموم الشـــعب‬
‫املصـــري‪ ،‬الـــذي لطاملـــا كان متعاطفـــ ًا معهـــم‪ ،‬ومؤمن ًا بانهـــم ضحية النظـــام الســـابق احلالي الذي‬
‫كشـــف مخطـــط االخـــوان في االســـتحواذ علـــى كل شـــيء‪ ،‬والتمكن مـــن مفاصل الدولـــة في ما‬
‫كانـــت تســـمى مبخطـــط “التمكني”‪ ،‬حتـــى يكون في اســـقاط االخـــوان ذريعة وســـبب في عودة‬
‫النظـــام الســـابق التـــي قامـــت الثـــورة ضدة‪ ،‬ولـــو مع بعـــض االختالف فـــي الوجوه والشـــخصيات‬
‫ونســـبيا بعض السياسات‪.‬‬
‫اذا كان هـــذا هـــو شـــعور الثائريـــن الســـلميني املؤمنـــن بأهـــداف ثورتهـــم فهـــو أيضـــ ًا قـــد‬
‫يكـــون فـــي مصلحـــة جماعـــة االخـــوان‪ ،‬التـــي وجـــدت نفســـها وحدهـــا بعدمـــا خانـــت‬
‫اجلميـــع‪ ،‬وأولهـــم الثـــوار‪ ،‬حتـــى تخلـــى الثـــوار عنهـــا‪ ،‬وانضمـــوا الـــى عمـــوم الشـــعب املصـــري‬
‫فـــي تظاهـــرات ‪ 30‬يونيـــو املاضـــي‪ ،‬التـــي كانـــت ســـببا فـــي االطاحـــة بنظـــام االخـــوان‪.‬‬
‫وقـــد يكـــون في ما يحـــدث من بـــراءة مبارك‪ ،‬وبعـــض رمـــوز النظام الســـابق‪ ،‬فـــي التوقيت الذي‬
‫عـــادت فيـــه قيـــادات جماعة االخـــوان الـــى غياهب الســـجون أمرا مدبـــراً وليس محـــض صدفة أو‬
‫اجرائـــات قانونية‪.‬‬
‫وحتـــى يقـــع الثوار هـــذه املره بني براثـــن النظام الســـابق الذي يلوح فـــي االفق عودتـــة‪ ،‬وبني خيانة‬
‫االخـــوان التـــي لـــن متحـــى من ذاكـــرة الثـــوارأ الذيـــن فطنوا جيـــدا ملدى ســـذاجتهم في الســـابق‪،‬‬
‫وتصديقهـــم لالخوان‪ ،‬ومســـاندة البعـــض من الثوار لالخوان فـــي انتخابات الرئاســـة املاضية‪ ،‬على‬
‫حســـاب مرشـــح النظـــام الســـابق احمـــد شـــفيق ‪ ..‬حتى متر االيـــام ويكتشـــف هـــؤالء البعض أن‬
‫محمـــد محمـــد مرســـي العياط الرئيس املعزول‪ ،‬ال يختلف شـــيئا عن أحمد شـــفيق مرشـــح النظام‬
‫الســـابق‪ ،‬بـــل وقـــد أصبـــح أحمد شـــفيق الضحيـــة التي ظلمـــت من اجلميـــع‪ ،‬وهـــو ال يحمل في‬
‫ثنايـــاة أي صفـــات للضحيـــة أو الوطنيـــة من وجهة نظـــر الكثيرين‪.‬‬
‫اصبـــح املشـــهد ضبابيـــاً‪ ،‬ولكـــن هذه املـــرة أكثر تعقيـــداً وصعوبة مـــن ذي قبل‪ ،‬حيـــث أصبحت‬
‫الثـــورة فـــي حـــل مـــن أن تتحالـــف مع مـــن خانها وســـرقها فـــي الســـابق‪ ،‬وهـــم جماعـــة االخوان‬
‫املتأســـلمني‪ ،‬أو ان تقبـــل بأوضاع قد تتســـبب في عـــودة النظام الســـابق بكامل صورتـــة‪ ،‬وبالتالي‬
‫عـــودة الثورة املصريـــة الى املربـــع صفر‪.‬‬
‫وبـــن كـــره االخـــوان والســـعادة مبا وصلـــوا إليه من مصيـــر‪ ،‬وبني اخلوف الشـــديد مـــن انهيار حلم‬
‫الثـــورة واهدافهـــا‪ ،‬التـــي قد تصبـــح كأن لم تكـــن‪ ،‬إذا ما عاد النظام الســـابق بالفعـــل‪ ،‬تصبح كل‬
‫االمـــور ممكنـــة وطبيعيـــة فقـــد جتد االختالف والتشـــتت بـــن اجلميع‪ ،‬وقـــد يتحـــول الصديق الى‬
‫عـــدو‪ ،‬وقـــد يكره االخ أخوه‪ ،‬وقـــد ينقلب املؤيد الى معـــارض والعكس‪ ،‬وتتحـــول مصر الى بحر‬
‫مـــن الفتنـــة والتفـــرق مـــره اخـــرى‪ ،‬وهو االمر الـــذي قد يـــؤول مبصر الى بحـــور جديدة مـــن الدم‪،‬‬
‫والـــى عدم اســـتقرار أو جنـــاح على فترات بعيـــدة قد تصل الى ســـنوات وقد تصل الـــى ما هو أكثر‬
‫وال يحمـــد عقباه‪.‬‬
‫وتفاديـــا لهـــذه الصـــورة القامتة‪ ،‬واملصير الصعب الـــذي ال يتمناه اي مصري محـــب لوطنه‪ ،‬يجب‬
‫علـــى النظـــام احلالي ان يثبـــت حقيقة االوضـــاع وأن ينفي بكل الوســـائل ما يؤكد الشـــكوك التي‬
‫بداخـــل العديـــد من الثـــوار‪ ،‬الذين ال يعرفوا فـــي حياتهم قيمـــة أو هدف ًا اال ثورتهـــم‪ ،‬التي كانت‬
‫ســـببا في ان يعرف الشـــعب املصـــري أجمع أين حقه ومن ســـرقه وكيف يســـترده‪.‬‬
‫حتـــى ال تختلـــط االمـــور وتعـــود اجلماعـــة االرهابيـــة الـــى جماعـــة مظلومـــة وضحيـــة‪،‬‬
‫تســـتحق التعاطـــف واملســـاندة‪ ،‬وهـــي ال تســـتحق اال مصيرهـــا الـــذي آلـــت اليـــة وأكثـــر‪.‬‬
‫وحتـــى ال تنهـــار الثـــورة التي ضحى الشـــعب املصري بكل غالـــي ورخيص من أجلهـــا‪ ،‬وأال تعود‬
‫مصـــر الـــى املربع صفـــر بعد ثالث ســـنوات من أقصى معاناة شـــديدة قـــد مر بها الشـــعب املصري‬
‫على مـــر تاريخة القـــدمي واحلديث‪.‬‬
‫هكـــذا تكـــون الصورة فـــي مصر‪ ،‬وهكذا تصبـــح كل االمور معقدة وصعبة اال فـــي حالة ان يعرف‬
‫اجلميـــع احلقيقـــة‪ ،‬وإال تصبـــح املؤامـــرة واخلديعـــة هي أكبـــر قانون يســـير علية النظـــام احلاكم في‬
‫مصر ‪.‬‬

‫‪06 15‬‬
‫‪WASSLA‬‬

‫‪www.anhri.wasla.com‬‬

‫نبوءة اإلخوان ذاتية التحقق‬

‫‪10-2012‬‬

‫كتبت نهلة الحداد‬
‫هذه التدوينة بتاريخ ‪6‬‬
‫سبتمبر‪.‬‬
‫نهلة كانت ناشطة في‬
‫الحركة المعارضة لحكم‬
‫المجلس العسكري‬
‫السابق‪ ،‬وأعلنت‬
‫معارضتها للعديد من‬
‫سياسات مرسي‪ ،‬إال أنها‬
‫ميدان رابعة‬
‫انضمت إلى ً‬
‫العدوية تضامنا مع من‬
‫اعتبرتهم مظلومين‪.‬‬
‫لإلطالع على النص‬
‫األصلي للتدوينة‬
‫وتعليقات القراء‪:‬‬
‫‪http://on.fb.‬‬
‫‪1gAiE9X/me‬‬

‫أمينـــة تعتقـــد أن زواجهـــا مـــن ســـعيد سيفشـــل‬
‫‪ ..‬عندهـــا اعتقـــاد راســـخ أن الرجالـــة خاصـــة‬
‫ســـعيد ال ميـــكن الثقـــة بهـــم‪ ،‬بالرغـــم مـــن أن‬
‫ســـعيد يحبهـــا جـــدا وعمـــره مـــا فكـــر يخونهـــا ‪.‬‬
‫ســـلوك أمينة في تتبع ســـعيد مـــن أول يوم فـــي اجلواز‪،‬‬
‫والشـــك بـــه ومالحقتـــه‪ ،‬دفع ســـعيد أنه يحـــاول يأكد‬
‫إخالصـــه فـــي البدايـــة‪ ..‬ده خلـــى أمينـــة الفـــار يلعب‬
‫فـــي عبها أكتـــر‪ ،‬وتأكدت انـــه بيخبي حاجـــة‪ ،‬وبذلت‬
‫جهـــد أكبـــر لدفـــع ســـعيد إلثبـــات إخالصـــه‪ .‬تتكرر‬
‫احللقـــة املفرغـــة مـــرات حتـــى تصل إلـــى مرحلـــة تدب‬
‫فيهـــا اخلالفـــات ويتخنـــق ســـعيد مـــن أمينـــة ويفكـــر‬
‫يتجـــوز عليها أو يخونهـــا ما هى كده كـــده متأكده انه‬
‫بيخونهـــا‪ ..‬وينتهـــي الزواج بالفشـــل‪.‬‬

‫بعـــد عـــدة أشـــهر مـــن التنحـــي قابلـــت اثنـــن مـــن‬
‫أعضـــاء مكتـــب اإلرشـــاد فـــي جتمـــع لطـــاب‬
‫وشـــباب اإلخـــوان (قبـــل إنفصالـــي عـــن اجلماعـــة)‪،‬‬
‫ودار بيننـــا حديـــث يتـــردد فـــي أذنـــي حتـــى اآلن‪.‬‬
‫وجهـــت لهم بلهجة حـــادة ميلؤها اللـــوم والضيق اتهاما‬
‫بـــأن مـــا يفعلـــوه من فصـــل شـــباب اجلماعة املؤسســـن‬
‫حلـــزب التيـــار املصـــري وحملـــة أبـــو الفتـــوح هـــو أكبر‬
‫غلـــط يرتكبونـــه ‪ .‬ذكرتهـــم أن لـــوال هـــؤالء الشـــباب‬
‫مـــع غيرهم ملـــا كان ترحيـــب جموع الشـــعب باالخوان‬
‫بعـــد الثـــورة بهذا الشـــكل ‪ ..‬قلـــت لهـــم أن الي عمله‬
‫الشـــباب فـــي امليدان فـــي ‪ 18‬يـــوم بس قدر يســـاهم في‬
‫محـــو اللي مبـــارك بقاله ‪ 30‬ســـنة بيفتريـــه عليكم عند‬
‫الناس حتى اللي مالهش في االســـاميني‪ ،‬وأن رجوعهم‬
‫في عهدهم بتـــاع ال‪ 30%‬على مقاعـــد البرملان وفصلهم‬
‫للشـــباب بهذا الشـــكل هيبـــدأ في إحداث شـــرخ كبير‬
‫فـــي ثقة الناس والشـــعب فيهم‪ ،‬وان ده نذير ســـئ‪ ،‬وليه‬
‫بنعمله ؟‬

‫الكالم ده اسمه في علم النفس اإلجتماعي «نبوءة ذاتية‬
‫التحقق»‬
‫‪ self fulfilling prophecy‬أو �‪la prophétie auto-réali‬‬
‫‪satrice‬‬
‫بالنسبة لي هذا هو أكبر تفسير ملا فعلته جماعة اإلخوان‬
‫بنفسها وبنا جميعا‪.‬‬

‫فمـــا كان رد أحدهم (هاختصره هنـــا) إال «انتي قاعدة‬
‫تقولي الشعب الشعب ‪ ..‬انتي فاكرة الناس دي هتعمل‬
‫لنـــا ايـــه ملا نتلـــم كلنا في الســـجون تانـــي؟ ده مش بس‬
‫هيقفوا يتفرجوا علينا‪ ،‬دول مش بعيد يهللوا ويفرحوا!»‬

‫تظـــن أمينة هنا أنها كانـــت محقة منـــذ البداية‪ ،‬ولكن‬
‫احلقيقة أن ســـلوكها املرتبط بنبوءتهـــا اخلاطئة هو الذي‬
‫افضى إلى حتقـــق النبوءة‪.‬‬

‫طبعا الكالم ده بالنســـبة لي سبب لي صدمة ‪ ..‬ايه الي‬
‫يخليكو تتلموا في الســـجون تانـــي؟ احنا عملنا ثورة!‬
‫مـــن ده الـــي هيقدر يعمـــل فيكو كـــده ‪ ..‬والناس الي‬
‫قامت بالثورة دي عمرها ما هتسكت على ظلم تاني ‪.‬‬
‫لـــم أجـــد رداً على اســـئلتي‪ ،‬فقـــط اكتفى هـــذا الرجل‬
‫ب «أدينـــي باقول لـــك أهه»‬

‫ فـــي ال‪ 18‬يـــوم شـــارك شـــباب اجلماعـــة فـــي حمايـــة‬‫امليـــدان وتأمينـــه وكانـــوا منفردين و مجموعـــات ‪ -‬من‬
‫أوائل من شـــاركوا في الثورة بشـــكل شـــخصي‪ ،‬لدرجة‬
‫جعلـــت خالـــد يوســـف وســـاويرس وغيرهـــم يعترفـــوا‬
‫ويقـــروا بدور شـــباب اإلخـــوان مـــع شـــباب األولتراس‪،‬‬
‫والذي لوال شـــجاعتهم لكان التحريـــر اتفض واإلعتصام‬
‫من غيـــر كالم كتير‪ ،‬اللـــي عمله اإلخوان من ســـاعتها‬
‫لـــم يكتمل‪.‬‬
‫كان حتقيـــق لنبـــوءة بأنهـــم مصيرهـــم الســـجون مـــرة‬

‫أخـــرى وبأن الشـــعب ال جـــدوى من كســـب ثقته ‪..‬‬
‫دي كانـــت نبـــوءة خاطئـــة ال يوجـــد علـــى األرض مـــا‬
‫يثبـــت صحتهـــا أبـــدا وان كان ليهـــا صـــدى تاريخـــي‬
‫فالظـــرف أكيـــد مختلـــف ‪ ..‬وبالرغـــم مـــن ذلـــك هم‬
‫تنبـــؤوا بيهـــا ‪ ..‬وعملـــوا علـــى أساســـها فبالرغـــم من‬
‫توليهـــم احلكم وتصويـــت الناس لهم فـــي ‪ 5‬إنتخابات‬
‫وإســـتفتاءات متتاليـــة ‪ ..‬أقصـــوا شـــباب الثـــورة‪،‬‬
‫اســـتفردوا باحلكـــم‪ ،‬حتالفـــوا مـــع العســـكر الظلمـــة‬
‫وأجهـــزة القمـــع كســـبا لثقتهـــم وودهـــم‪ ،‬تعاملـــوا‬
‫مبنتهى عدم الشـــفافية واملشـــاركة‪ ،‬رجعوا فـــي الكثير‬
‫مـــن عهودهـــم‪ ،‬أعطـــوا ظهرهـــم كجماعـــة للكثير من‬
‫الفعاليـــات ومعـــارك الثـــورة املهمـــة‪ ،‬أشـــعلوا فتيـــل‬
‫اإلســـتقطاب‪ ،‬حتالفـــوا فقط مـــع أبناء التيار اإلســـامي‬
‫حتت وهـــم دعم الشـــريعة‪ ،‬تبادلوا اتهامـــات التخوين‬
‫مـــع الغيـــر‪ ،‬حافظوا علـــى جهاز الشـــرطة العفـــن كما‬
‫هـــو وأغدقـــوا عليـــه باملديـــح واإلمتيـــازات‪ ،‬كتبـــوا‬
‫دســـتور يضمن للعســـكر مـــا لـــم يضمنه لهـــم مبارك‬
‫نفســـه‪ ،‬ركنـــوا إلـــى أهلهـــم وعشـــيرتهم دونـــا عـــن‬
‫باقـــي الشـــعب‪ ،‬تعاملوا مـــع كل من أراد مســـاعدتهم‬
‫أو مشـــاركتهم بريبـــة وســـرية شـــديدة جعلـــت‬
‫معظمهـــم يســـتقيلوا وينفصلـــوا‪ ،‬وغيرهـــا الكثيـــر‪.‬‬
‫كل ده ليـــه؟ عشـــان هم مـــن األول مقتنعـــن ان الناس‬
‫كلهـــا كـــده كـــده بايعاهم‪ ،‬وانهـــم مفروض يكســـبوا‬
‫والء املؤسســـة الوحيـــدة الـــي ممكن تبطـــش بيهم وهى‬
‫املؤسســـة العســـكرية ‪ ..‬وال أحتاج أن أسرد لكم باقي‬
‫القصة‪ ،‬فكلنا نعيشـــها اآلن‪ ،‬فقد وصلنـــا للنقطة التي‬
‫تنبـــأ بها محدثـــي ‪ ..‬اإلخوان ومؤيديهـــم واملتعاطفني‬
‫معاهـــم بيتقتلوا بـــدم بارد فـــي الشـــوارع وبيتلموا في‬
‫الســـجون‪ ،‬والشـــعب واقف يتفرج ويهلل‪.‬‬

‫بعـــد كل ده يســـتخدم اإلخـــوان ما حـــدث اآلن لتبرير‬
‫مـــا فعلـــوه‪ ،‬ولتأكيـــد صـــدق نبوءتهم وصحتهـــا‪ ،‬وان‬

‫الشـــعب كده كـــده كان بايعهـــم‪ ،‬وان العســـكر كده‬
‫كـــده كان هينقـــض عليهـــم‪ ،‬واعتبار األمـــر دلي ً‬
‫ال على‬
‫ســـامة تقديرهم منـــذ البداية‪ ،‬متغافلـــن عن عمد ان‬
‫أفعالهـــم وخطاباتهـــم وأخطائهـــم الفادحـــة هـــى التي‬
‫خســـرتهم أي تأييـــد شـــعبي‪ ،‬بعـــد أن كان اجلميـــع‬
‫مســـتعد أن ميـــأ املياديـــن ويضحـــي بحياتـــه لـــو كان‬
‫مرســـي فقـــط يطلعنـــا علـــى الكواليـــس ويرتكـــن الينا‬
‫جميعـــا عند الشـــدة ال أهله وعشـــيرته فقط ‪ ..‬لو كان‬
‫يشـــاركنا القـــرار ويعلن لنـــا أي تآمر يراه وينفذ شـــعار‬
‫«قوتنـــا فـــي وحدتنـــا» بجـــد ‪ ..‬ولكنهـــم لـــم يفعلوا‬
‫وفقدوا اجلميع ‪ ..‬فرآهم العســـكر فريســـة ســـهلة‪ ،‬وها‬
‫نحـــن جميعـــا معهم ندفـــع الثمن‪.‬‬
‫أرفـــض التحليـــل األحـــادي‪ ،‬وال ميكـــن اعتبـــار هـــذه‬
‫الظاهرة تفســـير رئيســـي ولكنه أساســـي بالنســـبة لي‪،‬‬
‫وده ال يعنـــي رفـــع القلم عـــن أخطاء املعارضة وفشـــلها‬
‫أ يضا ‪.‬‬
‫أرى اآلن فصائـــل أخـــرى تنتهـــج نفـــس‬
‫الســـلوك بنفـــس اإلعتقـــاد‪ ،‬لتدفـــع الوطـــن فـــي‬
‫دوامـــة ال تنتهـــي مـــن حتقيـــق نبـــوءات كاذبـــة‪.‬‬
‫إدراك الظاهـــرة دي والوعـــي بهـــا مهم ومفيـــد في قراءة‬
‫املشـــهد ومحاولة إصـــاح‪ ،‬كنت داميا بقـــرأ عنها وقد‬
‫ايـــه هـــى مفيـــدة فـــي مجـــاالت زي التســـويق والتربية‬
‫والتنمية البشـــرية وعلـــم اإلجتماع والنفـــس‪ ،‬بس هى‬
‫بتتجلى بشـــدة اآلن في واقعنا السياســـي امللئ باملآسي‪.‬‬
‫عندمـــا نُعـــ ّرف املشـــهد بطريقـــة خاطئـــة مـــن البداية‪،‬‬
‫بنرســـم فـــي مخيلتنـــا صـــورة للمســـتقبل‪ ،‬ده بيخلـــق‬
‫ســـلوك جديد بيعزز حتقيق املســـتقبل الكاذب الصادق‬
‫فـــي نفـــس الوقـــت‪ ،‬وبيدخلنـــا فـــي عهـــد من ســـيادة‬
‫اخلطـــأ يخلينا نفتكـــر إننا كنا صح مـــن البداية‪ ،‬بدليل‬
‫أن اللـــي تنبدأنا بيـــه حصل‪.‬‬

‫عالء عبدالفتاح‪ ،‬املدون والناشط‬
‫السياسي‪ ،‬كتب هذه التدوينة في‬
‫مالحظة «نوت» نشرها على صفحته‬
‫مبوقع فيس بوك‪ ،‬بتاريخ ‪ 20‬أغسطس‪.‬‬
‫التدوينة تتحدث عن داللة الرقم‬
‫الضخم لضحايا فض اعتصام رابعة‪،‬‬
‫وأهمية رفض ما وصفها باملذبحة رغم‬
‫أي معارضة لإلخوان‪.‬‬

‫فوق‬
‫صوت المعركة‬

‫وفقا لتوثيق ويكي ثورة وصل عدد ضحايا فض اعتصام رابعة إلى ‪ 837‬ضحية‪.‬‬
‫مـــن هنا و رايـــح الزم نعيش مع احلقيقـــة دي‪ ،‬أكبـــر مذبحة في تاريخنـــا‪ ،‬في موقعة‬
‫واحدة في بضع ســـاعات قتلت الشـــرطة املصرية مبســـاعدة القوات املسلحة و بأوامر‬
‫السيســـي‪ ،‬ومحمد ابراهيم‪ ،‬والببـــاوي‪ ،‬وبدعم وتأييد اجلماهيـــر على األقل ‪837‬‬
‫روح‪.‬‬
‫أغلبنـــا بيتهرب من احلقيقة دي‪ ،‬أغلبنا بيقنع نفســـه ان ده كان ضـــرورة‪ ،‬لكن الرقم‬
‫وحـــده و جثامني الشـــهداء ادانة لنا كلنا‪.‬‬
‫ده رقـــم ممكن ميوت في حرب ما بني جيشـــن تـــدوم أيام‪ ،‬في قصـــف بالطائرات مش‬
‫في عملية شـــرطية‪ ،‬مهما كان نسبة املســـلحني‪ ،‬و حجم التهديد األمني مفيش حاجة‬
‫تبرر ده‪.‬‬
‫يـــوم ‪ 14‬تغيـــر التاريخ‪ ،‬مريـــد برغوثي بيقولنـــا دائما ال تبـــدأ من ثانيـــاً‪ ،‬لكن فيه‬
‫احـــداث بتفرض نفســـها كأوال أيـــا كان ما ســـبقها‪ ،‬مهما حتدثنا عن جرائم مرســـي‬
‫واألخـــوان‪ ،‬اللي حضروا فـــض االعتصام‪ ،‬و شـــافوا املوت بعينهم بالنســـبة لهم كل‬
‫ما ســـبقه يتضائل‪.‬‬
‫محمـــد محمود مـــات فيها حوالـــي ‪ ،60‬و مثلت بالنســـبة آلالف منـــا بداية جديدة‬
‫للتاريـــخ‪ ،‬مذبحة بورســـعيد مات فيها ‪ ،74‬و مثلت بالنســـبة ألالف منا بداية جديدة‬
‫للتاريـــخ‪ .‬فض رابعة أبشـــع منهم مبراحل‪ ،‬فض رابعة أبشـــع من أي حاجة عشـــناها‪،‬‬
‫ال يقارن اال بحرب‪.‬‬
‫و بالنســـبة للي محضرش‪ ،‬بالنســـبة للي لســـه ضد مشـــروع األخوان و باقي تيارات‬
‫االســـام السياســـي‪ ،‬برضه التاريخ تغير‪ ،‬فيه أوال فرضت علينا أيا كان موقفنا منها‪،‬‬
‫و كل ما تالها ثانيا‪ ،‬حرق الكنائس‪ ،‬معارك اقســـام الشـــرطة‪ ،‬مذبحة اجلنود في رفح‪،‬‬
‫القبض على املرشـــد‪ ،‬كل ده أقدم من فض رابعة‪ ،‬لكن يتغير معناه وأثره ألنه بعد رابعة‪.‬‬
‫لـــن نهرب ابدا من فض رابعة‪ .‬و هنفضل لســـنوات نكتشـــف ان حد نعرفه أو يقربلنا‬
‫مـــات فـــي رابعة‪ ،‬و احنا مـــش واخدين بالنا‪ ،‬إن حـــد عزيز علينا ماتله حـــد في رابعة‬
‫و احنا مـــش واخدين بالنا‪.‬‬
‫عنـــدي كالم كثيـــر اقولـــه عـــن ليـــه رغـــم اعترافـــي باملذبحـــة‪ ،‬وادانتي للســـفاح‬
‫السيســـي مش هغيـــر صفـــي‪ ،‬عنـــدي كالم كثيـــر أقوله يديـــن األخـــوان كتنظيم‬

‫لإلطالع على النص األصلي للتدوينة‪،‬‬
‫وتعليقات القراء‪:‬‬
‫‪http://ow.ly/pLlW0‬‬

‫و االســـام السياســـي كفكـــرة رغـــم املذبحـــة‪ ،‬لكـــن رافض إنـــي اقوله فـــي نفس‬
‫ال َنفَـــس كأنـــي محتـــاج أثبـــت عدائـــي لألخـــوان أو والئـــي للوطـــن أو الثـــورة‪.‬‬
‫القادم أسود بسبب الدماء الكثيرة اللي سالت قبل وأثناء وبعد فض رابعة‪ ،‬كل اصحاب‬
‫الســـلطة وطالبها الســـابقني واحلاليني والالحقني أجرمـــوا‪ ،‬و كل فصيل لقى جمهور‬
‫يشـــجع و يبرر اجرامه‪ ،‬لكن ده ال يســـمح لنا أن نهرب من حقيقة تفرد مذبحة رابعة‪.‬‬
‫تكرار اجلرائم و تعدد املجرمني مش مفروض يتحول لذريعة للتساهل أبداً‪.‬‬

‫االســـام السياســـي‪ ،‬برضـــه التاريـــخ تغير‪ ،‬فيـــه اوال‬
‫فرضـــت علينا أيـــا كان موقفنا منهـــا و كل ما تالهـــا ثانيا‪ ،‬حـــرق الكنائس‪ ،‬معارك‬
‫اقســـام الشـــرطة‪ ،‬مذبحة اجلنود في رفـــح‪ ،‬القبض على املرشـــد‪ ،‬كل ده اقدم من فض‬
‫رابعـــة لكـــن يتغير معناه و اثـــره ألنه بعـــد رابعة‪ .‬لن نهـــرب ابدا من فـــض رابعة‪ .‬و‬
‫هنفضـــل لســـنوات نكتشـــف ان حد نعرفـــه او يقربلنا مـــات في رابعـــة و احنا مش‬
‫واخديـــن بالنـــا‪ ،‬ان حد عزيز علينـــا ماتله حد فـــي رابعة و احنا مـــش واخدين بالنا‪.‬‬

‫“قالوا إنا مهلكو أهل هذه القرية إن أهلها كانوا ظاملني”‬
‫بدأنـــا بقتالنا في اجلنـــة وقتالهم في النـــار‪ ،‬ومررنـــا بقتالنا وقتالكم في املشـــرحة‪،‬‬
‫واليـــوم قتالنا وقتالكم ال مكان لهم في املشـــرحة‪ ،‬منذ الفض عشـــنا اهوال‪ ،‬وبكره‬
‫لســـه مخبي اهـــوال‪ ،‬وميكن حتى بكره مخبي ما هو ابشـــع مـــن رابعة‪.‬‬

‫عنـــدي كالم كثير اقولـــه عن ليه رغم اعترافي باملذبحة و ادانتي للســـفاح السيســـي‬
‫مش هغير صفي‪ ،‬عندي كالم كثير اقوله يدين األخوان كتنظيم و االســـام السياســـي‬
‫كفكـــرة رغـــم املذبحة‪ ،‬لكن رافـــض اني اقوله فـــي نفس النفس كأنـــي محتاج اثبت‬
‫عدائـــي لألخوان او والئي للوطن او الثورة‪ .‬القادم اســـود بســـبب الدماء الكثيرة اللي‬
‫ســـالت قبـــل و اثناء و بعد فـــض رابعة‪ ،‬كل اصحاب الســـلطة و طالبها الســـابقني و‬
‫احلاليـــن و الالحقني اجرموا‪ ،‬و كل فصيل لقى جمهور يشـــجع و يبـــرر اجرامه لكن‬
‫ده ال يســـمح لنـــا ان نهرب من حقيقـــة تفرد مذبحة رابعـــة‪ .‬تكرار اجلرائـــم و تعدد‬
‫املجرمني مش مفـــروض يتحول لذريعة للتســـاهل ابدا‪.‬‬

‫معرفـــش اللي واجعهـــم ضميرهم من فض رابعة من غير ما يكونوا من معســـكر رابعة‬
‫قـــد ايـــه‪ ،‬لكن لو مصرخـــوش بأعلى صـــوت حتى لو كانوا قلة مندســـة “السيســـي‬
‫ســـفاح وفض رابعة من أبشـــع املجازر في تاريخنـــا”‪ ،‬لو لم نتتمســـك باثبات حقيقة‬
‫كل مجـــزرة‪ ،‬بادانـــة كل قاتـــل‪ ،‬بتعظيم كل شـــهيد‪ ،‬بالبحث بال اعتبـــار لألمل عن‬
‫القصـــاص والعدالة للجميع‪ ،‬هنتحول للقريـــة الظالم أهلها‬
‫أغلبنـــا بيتهرب من احلقيقة دي‪ ،‬اغلبنا بيقنع نفســـه ان ده كان ضـــرورة‪ ،‬لكن الرقم‬
‫وحـــده و جثامـــن الشـــهداء ادانة لنـــا كلنـــا‪ .‬ده رقم ممكن ميـــوت في حـــرب ما بني‬
‫جيشـــن تدوم ايـــام‪ ،‬في قصف بالطائرات مش في عملية شـــرطية‪ ،‬مهما كان نســـبة‬
‫املســـلحني و حجـــم التهديد األمني مفيش حاجـــة تبرر ده‪.‬‬
‫يـــوم ‪ 14‬تغيـــر التاريخ‪ ،‬مريـــد برغوثـــي بيقولنا دائمـــا ال تبدأ من ثانيـــا‪ ،‬لكن فيه‬
‫احـــداث بتفرض نفســـها كأوال ايـــا كان ما ســـبقها‪ ،‬مهما حتدثنا عن جرائم مرســـي‬
‫و األخـــوان اللي حضـــروا فض االعتصام و شـــافوا املوت بعينهم بالنســـبة لهم كل ما‬
‫ســـبقه يتضائل‪ .‬محمـــد محمود مات فيها حوالـــي ‪ 60‬و مثلت بالنســـبة ألالف منا‬
‫بدايـــة جديدة للتاريخ‪ ،‬مذبحة بورســـعيد مات فيها ‪ 74‬و مثلت بالنســـبة ألالف منا‬
‫بدايـــة جديـــدة للتاريخ‪ .‬فـــض رابعة ابشـــع منهم مبراحـــل‪ ،‬فض رابعة ابشـــع من اي‬
‫حاجة عشـــناها‪ ،‬ال يقـــارن اال بحرب‪.‬‬
‫و بالنســـبة للي محضرش‪ ،‬بالنســـبة للي لســـه ضد مشـــروع األخوان و باقي تيارات‬

‫“قالوا انا مهلكو اهل هذه القرية ان اهلها كانوا ظاملني”‬
‫بدأنـــا بقتالنا في اجلنة و قتالهم فـــي النار‪ ،‬و مررنا بقتالنا و قتالكم في املشـــرحة‪ ،‬و‬
‫اليـــوم قتالنا و قتالكم ال مكان لهم في املشـــرحة‪ ،‬منذ الفض عشـــنا اهوال‪ ،‬و بكره‬
‫لســـه مخبي اهوال‪ ،‬و ميكن حتـــى بكره مخبي ما هو ابشـــع من رابعة‪.‬‬
‫معرفـــش اللي واجعهـــم ضميرهم من فـــض رابعة من غيـــر ما يكونوا من معســـكر‬
‫رابعـــة قـــد ايه‪ ،‬لكـــن لو مصرخـــوش باعلـــى صوت حتـــى لـــو كانوا قلة مندســـة‬
‫“السيســـي ســـفاح و فض رابعة من ابشـــع املجـــازر فـــي تاريخنا”‪ ،‬لو لم نتتمســـك‬
‫باثبات حقيقـــة كل مجزرة‪ ،‬بادانة كل قاتل‪ ،‬بتعظيم كل شـــهيد‪ ،‬بالبحث بال اعتبار‬
‫لألمل عـــن القصـــاص و العدالة للجميع هنتحـــول للقريـــة الظالم أهلها‪.‬‬
‫القريـــة الظالم كل أهلها هالـــك كل أهلها‪ ،‬لن يجد قتالها مـــكان في اجلنة مش بس‬
‫في املشرحة‪.‬‬
‫اللهم اخرجنا من هذه القرية الظالم اهلها‬

‫‪07 15‬‬
‫‪WASSLA‬‬

‫‪10-2012‬‬

‫‪www.anhri.wasla.com‬‬

‫ا‬
‫ال‬
‫ع‬
‫ال‬
‫م‬
‫و‬
‫ا‬
‫ل‬
‫ث‬
‫و‬
‫ر‬
‫ة‬
‫‪..‬‬
‫م‬
‫ن‬
‫أ‬
‫ف‬
‫س‬
‫د‬
‫م‬
‫ن‬
‫؟‪ ‬‬

‫تدوي‬
‫ن‬
‫ة‬
‫ل‬
‫ل‬
‫المصري كاتب ا‬
‫ل‬
‫ص‬
‫ح‬
‫اليو‬
‫فى ب‬
‫ال‬
‫صحفى ه م تامر ابو جريدة‬
‫التو‬
‫ذه ا‬
‫عرب‬
‫ا‬
‫ل‬
‫‪.‬‬
‫ت‬
‫‪.‬‬
‫ص‬
‫د‬
‫ن‬
‫ل‬
‫و‬
‫ا‬
‫ي‬
‫شر‬
‫اعاد الك الجتماعى نة عل‬
‫ى‬
‫م‬
‫الفيس ب وقع‬
‫جريد اتب ب‬
‫ال‬
‫ل‬
‫ة الشروق فضل نشر وك و‬
‫ه‬
‫فيما بعد ‪ .‬ا في‬
‫‪.‬‬

‫«اجلماهيـــر جتـــدد عهدهـــا للقائـــد لضمـــان االســـتقرار‬
‫واألمـــان» (مانشـــيت األهـــرام ‪ 3‬فبرايـــر ‪)2011‬‬
‫«الشـــعب أســـقط النظام‪ ..‬ثورة الشـــباب أجبرت مبارك‬
‫على الرحيل» (مانشـــيت األهـــرام ‪ 12‬فبراير ‪)2011‬‬
‫«االنتخابـــات الطريـــق الوحيـــد لتـــداول الســـلطة‪..‬‬
‫الرئيـــس يقـــدم كشـــف حســـاب والقبائـــل العربيـــة‬
‫تؤيـــد الشـــرعية» (مانشـــيت األهـــرام ‪ 26‬يونيـــو(‬
‫الثوريـــة»‬
‫بالشـــرعية‬
‫الرئيـــس‬
‫«عـــزل‬
‫(مانشـــيت األهـــرام ‪ 4‬يوليـــو ‪)2013‬‬
‫ســـلبا علـــى جميع القطاعـــات لكن اإلعالم‬
‫أثرت الثورة‬
‫ً‬
‫كان املتضـــرر األكبـــر‪ ،‬فبينمـــا خســـر البعض شـــعبيته‬
‫والبعـــض جتارته والبعض حلفاءه‪ ،‬خســـر اإلعالم شـــرفه‪.‬‬
‫فـــي مرحلـــة مـــا كنـــا نظـــن اإلعـــام الرســـمي تابعـــا‬
‫للنظـــام‪ ،‬فجـــاءت الثـــورة لتبـــن أنـــه تابـــع للمنتصر‪،‬‬
‫وكنـــا نظـــن أن اإلعـــام اخلـــاص تابـــع للمعلنـــن‪،‬‬
‫للمـــاك‪.‬‬
‫فجـــاءت الثـــورة لتؤكـــد أنـــه نشـــرة ُ‬
‫كثيـــرا بعد الثـــورة‪ ،‬أصبح‬
‫ومبـــا أن املنتصر بـــات يتغير‬
‫ً‬
‫اإلعـــام الرســـمي مضطربـــا متناقضا ال إلى هـــؤالء وال‬
‫إلـــى هؤالء‪ ،‬ومبـــا أن مالك وســـائل اإلعـــام تابعني لنظام‬
‫مبـــارك أو متحالفـــن معه أو ليـــس بينهم وبينه مشـــكلة‬
‫على أيســـر الفروض‪ ،‬أصبـــح اإلعالم اخلـــاص يتعامل مع‬
‫الثورة مبنهـــج مبارك‪ ،‬ويرى مصلحة الوطـــن بعني مبارك‪.‬‬
‫شـــديدا ضـــرب اإلعـــام‬
‫الثـــورة كانـــت «تســـونامي»‬
‫ً‬
‫املصـــري وحطـــم ثوابتـــه وأطـــاح بأدواتـــه وغ ّيـــر‬
‫مالمحـــه‪ ،‬لذلـــك نحتـــاج إلـــى ســـنوات ورمبـــا‬
‫عقـــود لترميـــم مـــا مت تدميـــره‪ ،‬ألننـــا لســـنا اليابـــان‪.‬‬
‫«اعطنـــي إعالمـــا بـــا ضميـــر أعطيـــك شـــعبا بـــا‬
‫وعـــي» (جوزيـــف جوبلـــز وزيـــر إعـــام النازيـــة)‬
‫افتقـــد اإلعالم املصـــري احليـــاد فقلنا املهـــم املوضوعية‪،‬‬
‫افتقد املوضوعية فقلنا املهـــم الوطنية‪ ،‬والوطنية مصطلح‬
‫«أســـتكي» تقول اجليوش إنها حتارب دفاعا عنها‪ ،‬ويدعي‬
‫اإلرهابـــي أنـــه يقتل األبريـــاء ألجلها‪ ،‬وســـيؤكد اإلعالم‬
‫غـــدا أنه كان يكـــذب ألنه كان يشـــعر بأنهـــا في خطر‪.‬‬
‫والفـــارق بـــن اإلعـــام فـــي كل العالـــم واإلعـــام فـــي‬
‫مصـــر كالفـــارق بني معلـــق رياضـــي ينقل للمشـــاهدين‬
‫من مـــرر الكـــرة ملن ومـــن أحرز هدفـــا وكيـــف‪ ،‬ومعلق‬
‫آخـــر يشـــجع أحـــد الفريقني فيقـــول إنه مســـتحوذ على‬
‫الكـــرة بينما هي فـــي حـــوزة الفريق اآلخـــر‪ ،‬وينزل إلى‬
‫امللعـــب فيحـــرز هدفًا‪ ،‬ثـــم يعود إلـــى منصـــة التعليق‪.‬‬
‫األزمـــة عندنا ليســـت في كل ماســـبق‪ ،‬األزمـــة أن احلكم‬
‫يحتســـب كرة املعلق هدفًا‪ ،‬وأن اجلمهور يواصل االستماع‬

‫محايدا‪.‬‬
‫بعدهـــا إلى تعليقـــه باعتباره طرفًـــا‬
‫ً‬
‫يقولـــون إن اإلعالم أضـــر بالثـــورة‪ ،‬واحلقيقـــة أن الثورة‬
‫هـــي التـــي أضـــرت باإلعـــام‪ ،‬فالثـــورة تســـببت فـــي‬
‫االســـتقطاب‪ ،‬واالســـتقطاب جعل في مصـــر ‪ 90‬مليون‬
‫جـــورج بوش يرفعون شـــعار «من ليس معنـــا فهو ضدنا»‪،‬‬
‫وألن رأس املـــال جبـــان قرر اإلعـــام أن يتخلـــى عن دوره‬
‫التوجيهـــي والتوعوي ويســـير مـــع التيار األكثـــر عد ًدا‬
‫حتى ال يخســـر أموالـــه‪ ،‬ومن ثـــم يصبح بقـــاؤه مهد ًدا‪.‬‬
‫فـــي منتصـــف يـــوم ‪ 30‬يونيـــو ‪ 2013‬وبينمـــا كان‬
‫املاليـــن فـــي الشـــوارع للمطالبـــة بإســـقاط محمـــد‬
‫مرســـي‪ ،‬نشـــرت بوابة احلريـــة والعدالـــة التابعة حلزب‬
‫اإلخـــوان املســـلمني خبـــرا بديعـــا عنوانـــه « مظاهرات‬
‫وهميـــة بوســـط البلد وشـــوارع اجليـــزة»‪ ،‬ومتنـــه يقول‬
‫« فـــي محاولـــة إلقنـــاع املواطنـــن بالنزول إلى الشـــوارع‬
‫للمشـــاركة فـــي التظاهرات‪ ،‬جتـــول عدد من الســـيارات‬
‫املتفرقـــة في بعض شـــوارع وســـط البلد وبعض شـــوارع‬
‫اجليـــزة ســـيارات معلـــق عليهـــا ميكروفونـــات تـــردد‬
‫تســـجيالت ملظاهـــرات‪ ،‬وســـط اســـتياء مـــن أصحـــاب‬
‫احملـــال واملنـــازل‪ ،‬ملـــا تســـببه مـــن ضوضـــاء كبيـــرة‪.‬‬
‫يعـــرف الصحفـــي الـــذي كتب اخلبـــر ورئيـــس التحرير‬
‫الذي نشـــره أن منطقة وســـط البلد مكتظة باملتظاهرين‪،‬‬
‫لكنـــه لـــم يهتم بنشـــر ما يحدث بـــل ما يريـــد جمهوره‬

‫لالطالع على النص االصي للتدوينة و تعليقات القراء‬
‫‪on.fb.me/19uKJdO‬‬

‫أن يقرأه‪ ،‬وعلـــى الطرف‬
‫اآلخـــر يعـــرف اإلعـــام «الليبرالـــي‬
‫اســـما» أن اإلســـاميني لـــن يختفـــوا مـــن مصـــر‪،‬‬
‫ً‬
‫لكنـــه يدرك أن جمهـــوره يريدهـــم أن يختفـــوا‪ ،‬فأصبح‬
‫ينشـــر عشـــرات األخبار التـــي تؤكد أنهـــم اختفوا فعال‪.‬‬
‫فـــي أول محاضـــرة لـــي بقســـم اإلعـــام بكليـــة اآلداب‬
‫دخـــل األســـتاذ اجلامعي فـــي هيبة يرتـــدي بدلـــة كاملة‬
‫ليحدثنا عـــن أن مهمة شـــاقة وحساســـة تنتظرنا‪ ،‬فنحن‬
‫صنـــاع الـــرأي العـــام ويجـــب أن نكـــون أمنـــاء عليـــه‪.‬‬
‫حتـــدث الرجل عن أهميـــة الفصل التام بـــن اخلبر والرأي‬
‫وعـــن العناصر اخلمســـة الواجـــب توافرها فـــي أي خبر‪،‬‬
‫وأهمية التحقق مـــن أي معلومة حتـــى ال يكون الصحفي‬
‫مصـــدرا لشـــائعة قـــد تثيـــر اضطرابـــا فـــي املجتمـــع‪،‬‬
‫ً‬
‫وضـــرورة عـــدم االنتمـــاء ألي تيـــار سياســـي أو تركـــه‬
‫على بـــاب اجلريدة ونســـيانه مبجـــرد اإلمســـاك بالقلم‪.‬‬
‫بعدهـــا بأيـــام أردت أن أطبـــق مـــا أدرســـه فـــي اجلامعـــة‬
‫عمليـــا فذهبـــت إلـــى جريـــدة إقليميـــة صغيـــرة فـــي‬
‫املنوفيـــة كانـــت تـــوزع إعالنـــات أمـــام مدخـــل الكلية‬
‫حتـــت عنوان «مؤسســـة صحفيـــة كبرى تطلـــب متدربني‬
‫للعمـــل لديها»‪ ،‬وبعد اخلوض في شـــوارع ضيقة والســـير‬
‫علـــى بعض احلجـــارة املوضوعة فـــي مســـتنقع للمجاري‬
‫مبهـــارة مهرج فـــي الســـيرك القومـــي وصلت إلـــى مقر‬
‫اجلريـــدة الـــذي كان يحتـــل بـــدروم إحدى العمـــارات‪.‬‬
‫جتاوزت عـــن كل ذلـــك وقابلـــت رئيس التحريـــر برضا‬
‫شـــاب مقتنـــع بـــأن مشـــوار األلف ميـــل يبـــدأ بخطوة‪،‬‬
‫فكانـــت أول جملـــة قالها لي بعد تعارف قصير «إن شـــاء‬
‫اهلل عاوزين ‪ 40‬جنيه رســـوم الكارنيه ولو معاك أي حاجة‬
‫كاتبها هاتها عشـــان عندنا نقص فـــي األخبار العدد ده»‪.‬‬

‫فـــي هـــذا اليوم تأكـــدت من كـــذب مقولـــة «هناك‬
‫فـــرق بـــن النظريـــة والتطبيق»‪ ،‬ففـــي بالدنـــا ال توجد‬
‫عالقـــة أصال بـــن النظريـــة والتطبيـــق‪ ،‬وعرفـــت إجابة‬
‫ســـؤال كنـــت أطرحـــه قبـــل ذلـــك بســـذاجة بالغـــة‪:‬‬
‫«ملـــاذا ال ميـــارس أســـاتذة اإلعـــام الصحافـــة وملـــاذا ال‬
‫يـــد ّرس رؤســـاء التحريـــر اإلعـــام؟»‪ ،‬واإلجابـــة التـــي‬
‫توصلـــت إليهـــا‪« :‬ألنـــه ال توجـــد عالقة بـــن املهنتني»‪.‬‬
‫مطلـــوب اآلن أن يجلـــس كل املهتمـــن بأمر هـــذه املهنة‬
‫فـــي مـــكان هـــادئ ليناقشـــوا كيفيـــة جتـــاوز آثـــار مزج‬
‫السياســـة باإلعـــام والصحافـــة‪ ،‬على مقربة مـــن مكان‬
‫يجلـــس فيه قيـــادات التيار اإلســـامي ملراجعة ســـلبيات‬
‫مـــزج الديـــن بالسياســـة‪ ،‬وليخـــرج أســـاتذة اإلعـــام‬
‫بخارطـــة طريـــق مهنيـــة ملزمـــة للمؤسســـات الصحفية‬
‫واإلعالميـــة‪ ،‬تزيـــح الغبـــار عـــن مقعد صاحبـــة اجلاللة‪.‬‬
‫مطلـــوب مـــن اإلعـــام أن يركـــز علـــى نقـــل‬
‫األخبـــار ال صناعتهـــا‪ ،‬وارتـــداء وشـــاح القاضـــي‪،‬‬
‫ال ثـــوب ممثـــل االدعـــاء وال روب احملامـــي‪ ،‬وتـــرك‬
‫السياســـة لناســـها واحلفـــاظ علـــى املهنـــة ألهلهـــا‪.‬‬
‫«الغاية تبرر الوســـيلة» هو مبدأ ميكافيللـــي الذي اعتنقه‬
‫احلزب الوطنـــي واإلخـــوان‪ ،‬وإذا كان قرارنا االســـتمرار‬
‫فيه فلنعيدهمـــا ألنهما أعلـــم الناس به‪.‬‬

www.anhri.wasla.com

08 15
WASSLA

10-2012

www.anhri.wasla.com

09 15
WASSLA

10-2012

‫‪10 15‬‬
‫‪WASSLA‬‬

‫‪www.anhri.wasla.com‬‬

‫‪10-2012‬‬

‫بهدلةالمواصالت ؟‬
‫« طاملا وددنا جميعا انهم يعيوا لهم اســـبوع مثال او رجله تتكســـر و يقعدوا معانا ف البيت ‪ ..‬قد ايه متنينا ان ربنا‬
‫يهديهـــم او حتديـــدا يهدهم و يقعـــدوا معانا بدل قعدة القهـــوة او صرمحة البيه مع صحابـــه ‪ ..‬مني فينا ما رفعتش‬
‫ايديها ســـاعة الفجر و االســـتاذ لســـه ما شـــرفش و تدعى ‪ « :‬منك هلل يا بعيد « من قلقها و غيظها طبعا انه عايش‬
‫حياتـــه براحتـــه ‪ ..‬مني فينا ما امتنتش ييجى يقعد معاها و الواد عيان يعمله الكمادات او يتفرج معاها ع املسلســـل‬
‫اللى بتحبه او حتى يقعد معاها ف املطبخ يقشـــر توم او يصفى االوطة ؟ كلنا نفســـنا ف كده‪.‬‬
‫ربنا استجاب الدعاء ‪ ..‬ربنا يبارك له السيسى و فرض علينا حظر جتوال و اجوازنا البرنسات كانوا فاكرينه حظر هزار‬
‫زى اللى قبله و هينزلوا يتمشوا و كده اتفاجأوا انه بجد ‪ ,‬يكلم صاحبه ف التليفون « أحا يا هيثم ده احلظر بجد “‬
‫هه‬
‫هيييييييييييييييييه‬
‫ا‬
‫قعد لك ‪ ..‬من الســـاعة ‪ 7‬باليل حلد ما يروح الشـــغل الصبح ‪ ..‬اول يومني هتبقى متحمســـة جدا و عامله بروجرام‬
‫هايل تقضوه ســـوا ف البيت هتبقى جايبة لزوم الســـهر ‪ :‬فشـــار و لب و تسالى و فاكهة و عصير و مخزنة مية ساقعة‬
‫كتيـــر و لو لزم جتيبى له ســـجاير ‪ ..‬هتعملـــى له االكل اللى بيحبه بعد ما كان مش بياكل غير مرتني ف االســـبوع و‬
‫ع الســـريع عشـــان ما تزعليش عشـــان بيبقى متعشـــى برة او جاى متأخر ومش هينفع ياكل طاجن البامية باللحمة‬
‫الضانى بتاعتك عشـــان هيخش ينام لكن مع بداية فرض احلظر هتســـتعيدى ايام شهر العســـل و قبل ما تزهقوا من‬
‫بعـــض ‪ ..‬تشـــغلى له االغانى اللى بيحبهـــا و الراديو و هو معاكى ف املطبخ او و هو بيســـتحمى على ما حتضرى له‬
‫الفطار ســـتمتد سعادتك لكل ساعات اليوم حتى و هو لســـه ماجاش ‪ ..‬هتسرحى له شعره كمان و تربطى له رباط‬
‫اجلزمة و تنزلوا رايحني الشـــغل ماســـكة ايده و هتبقى مبســـوطة و حاســـة ان جوزك رجع لك كل الوقت بييجى من‬
‫الشـــغل عليكى هو اه مش عشـــان خاطر عيونك بس اهو بييجى و خالص ‪, ..‬‬
‫يقعد على الكنبة بيهرش ف كرشـــه او بيطرقع صوابعه و تبدأ الطلبات بعد ما تشـــيلى االكل و تغســـلى املواعني ‪:‬‬
‫« هاتـــى لـــى بقى عصير وال اقولك خليه شـــاى االول ‪ ..‬هاتى لى الســـجاير مـــن جوه حطى بقى الطفاية هنا جنبى‬
‫كـــده ‪ ..‬ايـــوه ‪ ,‬شـــوفى التليفون بيرن ‪ ..‬فني القصافة ؟ معلش غيرى لى الطفايـــة ‪ ..‬مافيش اى حاجة حلوة تتاكل‬
‫‪ ..‬اه حلو الرز بلنب هاتى ‪ ..‬فيه موز من بتاع امبارح ؟ طب كويس هاتى شـــوية و شـــوفى لى الرميوت فني « و انتى‬
‫رايحة جاية وال عارفة تقعدى م الطليات وال بتتفرجى على التليفزيون هتوصلى ملرحلة « ياال يا بن ال‪ ....‬من هنا‬
‫انـــا زهقت من م‪ ...‬اهلك « ده ف ســـرك طبعا‪.‬‬
‫و بعديـــن ؟ مـــن كتر الزهـــق ‪ ............‬ترجعى تانى للفيس بوك و تويتر و تكبـــرى دماغك تالقيه و هو جاى‬
‫ف الطريـــق بيقولـــك بكل حماس هناكل ايه ؟ تـــردى بكل رخامة ما تعرفيش جت لك منني « تقولى له بواقى اكل‬
‫امبـــارح « ‪ ..‬ف االول هيتصـــدم وممكن يزعـــق ف اول مرتني تالتة بعد كده هيدخل ف مرحلة التكيف و هيتعود‬
‫و هيحـــس ب « هـــى الولية اتغيـــرت وال ايه ؟ فني الدلع ؟ « و يرجـــع تانى غصب عنه لبواقى االكل ال ويجيب معاه‬
‫علبة تونة احتياطى‪.‬‬
‫ايه اللى بيحصل بقى ؟ زهق ‪ ..‬هى االجابة الوحيدة ‪ ..‬البروجرام املكتظ بيخس مع الوقت و فقرة الســـاحر و البالية‬
‫و الزغاريـــد بتاخـــد وقتها و اللى بيزهق مش اجلمهور لكن مقدم الفقـــرات ‪ ..‬هل تقدمي نفس العرض كل ليلة على‬
‫نفس خشـــبة املســـرح و بنفس االفيهات و احلـــركات و نبرة الصوت مع كل بداية تصفيق تولـــد بداخل املمثل هذا‬
‫الكـــم من الزهق و جتعله يتمنى لـــو لم يحضر احد ؟‪.‬‬
‫ليه اتغيرنا كده بعد كام يوم ؟ مش ده كان اسمى أمل لينا ؟ يا عزيزتى خدى بالك من امنياتك ألنها ممكن تتحقق‬
‫‪ ..‬كنتى عاوزاه يقعد معاكى و قعد و كتير لدرجة انك زهقتى عشـــان هو بييجى يتدلع و بياخد منك اهتمام ‪..‬‬
‫هو كائن أنانى و عارف ده و كتير منهم بجحني و بيقولوا أه احنا انانيني ‪ ..‬ما اعتبرش ان احلظر ده فرسة انه هو كمان‬
‫يهتـــم بيكـــى و يدلعك ‪ ..‬كل اللى همه االكل و الفرجة على التلفزيون و السيكوســـيكو و خالص مش مهم انتى‬
‫بقـــى محتاجـــة دلع منه و ال اهتمام ‪ ..‬حياتك احلى من غيره ما تتوقعيش انه هييجى يقولـــك عاملة ايه انهاردة ف‬
‫شـــغلك ؟ وال انه هيقولك خليكى انا اللى هاعمل العشـــا انهاردة ‪ ..‬هيقعد على الكنبة لدرجة انه هيجى له قرحة‬
‫فراش و ينادى عليكى بكل دلع ورخامة وانتى بتغســـلى املواعني « فني البسبوسة يا حبيبتى ؟ “‬
‫‪-‬منك هلل يا سيسى‬

‫‪11 15‬‬
‫‪WASSLA‬‬

‫‪10-2012‬‬

‫‪www.anhri.wasla.com‬‬
‫ً‬
‫ً‬
‫التعليقات على األخبار السياسية كثيرا ما تكون مؤشرا في‬
‫حد ذاتها على الجدل واالنقسام الموجود في المجتمع‬
‫مثلها مثل الشوارع‪ ،‬تمثل‬
‫حول بعض القضايا‪ .‬التعليقات ً‬
‫كل المنتمين لكل التيارات‪ ،‬وأيضا غير المنتمين وحتى‬
‫العابثين واليائسين‪.‬‬

‫``‬

‫‪sedeana‬‬
‫ن‬
‫ــــاقــــصــــيــــنــــ‬
‫ك‬
‫إ‬
‫نـ‬
‫ـــ‬
‫ـــ‬
‫ـــ‬
‫ت‬
‫ك‬
‫ــــــمــــــان !!‬
‫أيوب‬

‫سامي عنان‪:‬‬
‫اقترحت على‬
‫طنطاوي‬
‫ً‬
‫ً‬
‫انقالبا ناعما‬
‫خالل ثورة‬
‫ي‬
‫ن‬
‫ا‬
‫ي‬
‫ر‬
‫الخبر م‬
‫ن‬
‫ش‬
‫و‬
‫ر‬
‫ب‬
‫م‬
‫و‬
‫قع جريد‬

‫``‬

‫ال يوجد سجل تف‬

‫خر به ‪ .‬أال توا‬
‫ريت قليال !!!‬

‫``‬

‫عب‬
‫د السالم اخلولى‬
‫يا‬
‫ي رييت نتكلم عن‬
‫امل‬
‫ست‬
‫قب‬
‫ل‬
‫ش‬
‫و‬
‫ية‬
‫ات‬
‫وبعدبن سوف‬
‫ى دور املذكرات‬

‫``‬

‫‪sahar‬‬

‫هى‬

‫ة اليوم‬

‫‪:‬السابع ف‬
‫ي‬
‫‪8‬‬
‫‪2‬‬
‫س‬
‫ب‬
‫ت‬
‫مبر‬
‫‪.‬‬
‫‪.com/News‬‬
‫‪7‬‬
‫‪m‬‬
‫‪u‬‬
‫‪o‬‬
‫‪.y‬‬
‫‪w‬‬
‫‪http://ww‬‬
‫&‪270698‬‬
‫‪1‬‬
‫=‬
‫‪ID‬‬
‫‪s‬‬
‫‪w‬‬
‫‪e‬‬
‫‪N‬‬
‫?‪asp‬‬

‫حملة لتشويه ع‬

‫نان‪....‬‬
‫‪.........‬مفهومة‬

‫``‬

‫``‬

‫مصــراووووي‬
‫سامحك اهلل لقد‬
‫كن‬
‫ت‬
‫وا‬
‫ح‬
‫ـ‬
‫دا‬
‫الثوره وادخلت مصر في دوامه ممن قللوا فرحه‬
‫االخوان‬
‫ولوال‬
‫الفري عناية اهلل مبصر و‬
‫ش‬
‫عب‬
‫ه‬
‫ا‪،‬‬
‫فب‬
‫ع‬
‫ث‬
‫ق عبد‬
‫فينا سيادة‬
‫فيه‪ ،‬فع الفتاح السيسي‬
‫لي‬
‫خل‬
‫ص‬
‫نا‬
‫مما‬
‫كنا‬
‫ظيم الت‬
‫السيسي‪ ،‬ولي حيات والتقدير‬
‫ل‬
‫س‬
‫يا‬
‫دة‬
‫ال‬
‫ف‬
‫ري‬
‫ق‬
‫تأك‬
‫د من ان شعب م‬
‫خلفك يساندك ويؤيدك‪ ،‬عش صر االوفي يقف‬
‫مصر بك وبامثالك املخلصني ت ملصر وعاشت‬

‫أحمد‬

‫كفاياك بأه وارح‬
‫م‬
‫نا‬
‫يا‬
‫أ‬
‫خ‬
‫ي‪،‬‬
‫ه‬
‫وحشك للدرجة دي ؟؟ بع و بريق السلطة‬
‫ت‬
‫ولسة لك عني تتكلم؟؟ كل ده البلد للخرفان‬
‫مت‬
‫ترشيح انتخابات الرئاسة ال هيد منك خلوض‬
‫ا‬
‫كثر وال اقل!!‬

‫``‬

‫عراقي‬
‫شوفوا‬
‫يعني عنوان املوتى ( م‬
‫ها‬
‫ج‬
‫ري‬
‫ن‬
‫غ‬
‫غ‬
‫غ‬
‫غ‬
‫امل هم يتحملون مسؤولية مغامرت غييير شرعييني)‬
‫ركب‬
‫هم و صاحب‬
‫مجر معهم ‪ .‬ماحد ض‬
‫رب‬
‫ه‬
‫م‬
‫عل‬
‫ى‬
‫اي‬
‫د‬
‫ه‬
‫ميني ‪ .‬و‬
‫م كلهم‬
‫قبلوا بهذه القانون ﻻيحمي‬
‫امل‬
‫غ‬
‫فل‬
‫ني‬
‫‪.‬‬
‫و‬
‫ه‬
‫م‬
‫مغفلني ﻻن‬
‫املغامرة التي كل‬
‫يوم نسمع مثلها‬

‫``‬

‫معتصم‬
‫قضاء وقدر ال ا‬
‫ح‬
‫د‬
‫ي‬
‫در‬
‫ي‬
‫ف‬
‫ي‬
‫ا‬
‫ي‬
‫الهجرة اصبح حلم لدى اغل ارض ميوت لكن‬
‫ب‬
‫ال‬
‫ش‬
‫العربي‪ ،‬يريدون ترك بالدهم ي باب في الوطن‬
‫يعيشون في نعيم ورخاء في ال ظنون انهم سوف‬
‫االن‬
‫بلدان الغ‬
‫و من ازمات اقتصادية وبطالة حا ربية التي تعاني‬
‫ايضا اصبحت هذه الدول قبل دة في العمل‪،‬‬
‫ة للك‬
‫االف‬
‫ق ريقيني وغيرهم‪ ،‬لذا هذه الدو ثير من املهاجرين‬
‫و‬
‫لت‬
‫ل انني صارمة للمهاجرين‪ ،‬واعطائ ضطر الى اصدار‬
‫ه‬
‫كي ينام عل‬
‫اقامة في الشارع‬
‫ى االرصفة هناك‬

‫``‬

‫ً‬
‫غرق ‪ 20‬لبنانيا‬
‫في تيتانك‬
‫صاحبها عراقي‬
‫بأندونيسيا‬

‫الخبر منش‬
‫و‬
‫ر‬
‫ب‬
‫م‬
‫و‬
‫ق‬
‫ع‬
‫العربية نت‬
‫في‬
‫‪ 27‬سبتمبر‪:‬‬
‫‪a.net/ar/‬‬
‫‪iy‬‬
‫‪b‬‬
‫‪a‬‬
‫‪r‬‬
‫‪la‬‬
‫‪.a‬‬
‫‪w‬‬
‫‪http://ww arab-and-world‬‬
‫‪13/‬‬
‫‪/27/09/20 1%BA%D8%D8%‬‬
‫‪%B‬‬
‫‪-20-82%D9‬‬
‫‪%84%D9%‬‬
‫‪8‬‬
‫‪D‬‬
‫‪%‬‬
‫‪8‬‬
‫‪A‬‬
‫‪%‬‬
‫‪9‬‬
‫‪D8%86%D‬‬
‫‪%D9%A7%‬‬
‫‪6‬‬
‫‪8‬‬
‫‪%‬‬
‫‪9‬‬
‫‪D‬‬
‫‪%‬‬
‫‪8‬‬
‫‪-A7%8A%D D8%D9%81%D9%‬‬
‫‪-%‬‬
‫‪AA%D8%8A A%D8%D9%A7%‬‬
‫‪%8‬‬
‫‪86%AA%D9‬‬
‫‪9%‬‬
‫‪%D8%-83%D‬‬

‫أحمد النقيب‬
‫كم كان سعر ست‬
‫رة‬
‫ا‬
‫لن‬
‫ج‬
‫اة‬
‫؟‬
‫‪٥‬‬
‫د‬
‫والر!‬
‫األقل ت‬
‫كان يجب على‬
‫‪ .‬ال وفيرها لهم وهو‬
‫مآ‬
‫خ‬
‫ذ‬
‫م‬
‫ن‬
‫ك‬
‫ل‬
‫ح‬
‫عا‬
‫األب ظوا جشع صاحب املركب الذي ئلة عشر االالف‬
‫ري‬
‫قت‬
‫اء‬
‫ل‬
‫العوائل‬
‫‪ .‬ولو بالدنا في‬
‫ها‬
‫خي‬
‫ر‬
‫كا‬
‫ن‬
‫ال‬
‫ناس ما طفشت‬
‫أبو عبداهلل‬
‫ا‬
‫جلوع يا اخواني ا‬
‫جل‬
‫و‬
‫ع‬
‫ب‬
‫الء‬
‫أ‬
‫ش‬
‫د‬
‫اال ال‬
‫من املو‬
‫يذ ذل الذي يريد يعرف معنى اجلو ت‪ ،‬لم يخرجهم‬
‫ع‬
‫هب الى املطحونني في الدول الع والفقر والذل‪،‬‬
‫ما ي‬
‫ربي‬
‫شيب منه الولدان ويترك الفلس ة‪ ،‬ويسمع منهم‬
‫يا‬
‫س‬
‫ف‬
‫وا‬
‫ر‬
‫ة‬
‫حل‬
‫ال‬
‫عراقي‬
‫‪ ،‬أنا وصلت‬
‫مد هلل‪ ،‬وتغير‬
‫ح‬
‫ال‬
‫ي‬
‫م‬
‫ن‬
‫أ‬
‫ك‬
‫ك‬
‫م‬
‫ل‬
‫ع‬
‫ي‬
‫الى‬
‫وم و‬
‫راقي ما‬
‫مرتب ‪ ٢٥٠‬الف يورور في السن جوع ثالث ايام‪،‬‬
‫املهاجرين ال ت بسبب اطالق ا‬
‫جلي‬
‫ش‬
‫ا‬
‫لل‬
‫بن‬
‫ان‬
‫ه‬
‫ي‬
‫‪،‬‬
‫عرا‬
‫على‬
‫واحلمد هلل واملنه‪.‬‬
‫قيني ايام ‪2006‬‬
‫استغلوهم وزجتوهم بالسجو وغير االف اللي‬
‫ن‬
‫م‬
‫خلسة ؟‬
‫بسبب الدخول‬
‫ده ا صري ابن مصريه‬
‫لل‬
‫ى‬
‫ي‬
‫حصلكم اما تر‬
‫كب‬
‫و‬
‫م‬
‫ر‬
‫ك‬
‫ب‬
‫غي‬
‫ر مصري‬

‫``‬

‫``‬

‫``‬

‫ا‬
‫ل‬
‫ق‬
‫ب‬
‫ض‬
‫ع‬
‫ً‬
‫ل‬
‫ى‬
‫‪2‬‬
‫‪7‬‬
‫«إخوانيا»‬
‫ب‬
‫ا‬
‫ل‬
‫م‬
‫ن‬
‫ي‬
‫ا‬
‫‪.‬‬
‫‪.‬‬
‫و‬
‫ض‬
‫ب‬
‫ط‬
‫«الب‬
‫ت‬
‫و‬
‫ب‬
‫»‬
‫ي‬
‫ح‬
‫و‬
‫ي‬
‫أ‬
‫غ‬
‫ا‬
‫ني مسيئة‬
‫لـ«السيسي‬

‫ا‬
‫لخبر منشور‬
‫ب‬
‫م‬
‫و‬
‫ق‬
‫ع‬
‫ا‬
‫ل‬
‫مصرىاليوم‪:‬‬
‫‪1‬‬
‫‪de/209624‬‬
‫‪o‬‬
‫‪n‬‬
‫‪/‬‬
‫‪m‬‬
‫‪o‬‬
‫‪.c‬‬
‫‪m‬‬
‫‪asryalyou‬‬

‫‪w.alm‬‬
‫‪http://ww‬‬

‫``‬

‫ي‪ed‬‬
‫‪Shimaa Sae‬‬
‫ي‬
‫عنى الراجل ارهاب‬
‫ى‬
‫ف‬
‫ظي‬
‫ع‬
‫ع‬
‫م‬
‫ل‬
‫ك‬
‫‪...‬ملقوش‬
‫ل دة وفى االخر‬
‫معاة مطوة حتى‬
‫يتحبس فى اغنية‬

‫``‬

‫ي‪Huda Tlib‬‬
‫هيشيلوا‬
‫تهمة ازدراع االد‬

‫ويحطو تهمة‬

‫``‬

‫يان‬

‫ازدراء السيسى‬

‫ي‬
‫‪Waleed Kamar‬‬

‫وعرفوا إنه إخ‬
‫مالكى اخوان‬

‫وان إلنه كان م‬
‫علق على السيارة‬

‫‪12 15‬‬
‫‪WASSLA‬‬

‫‪www.anhri.wasla.com‬‬

‫‪10-2012‬‬

‫من يقف‬
‫خلف اإلرهابيين‬
‫مفجري‬
‫المساجد؟‬
‫بالعراق ‪ 28‬قتيال اليوم إثر انفجار عند‬
‫مسجد استهدف مصلين‪ ،‬والسؤال هنا‬
‫من يقف خلف هؤالء االرهابيون غير‬
‫من يفتيهم بتكفير اآلخر‪ ،‬من يقف غير‬
‫أؤلئك الذين يصدرون فتاوى التكفير‬
‫والتفسيق؟؟‬
‫ومن هؤالء الذين يكفرون اآلخر ويدعون أن‬
‫ال غير سواهم يملك الحقيقة المطلقة؟؟‬
‫أليست كتبهم شاهده على اجرامهم‪،‬‬
‫ومسطر بها فتاواهم اإلجرامية؟؟ فلماذا‬
‫ال نرى تحرك الحكومات ضد المفتين‬
‫المجرمين؟؟ لماذا يصدر التكفيريون‬
‫فتاواهم التكفيرية في كتب مختومة من‬
‫قبل مؤسسات رسمية معلومة‪ ،‬وفي ظل‬
‫سكوت واضح من السلطة السياسية التي‬
‫يعيشون تحتها؟؟وذلك رغم اقرار الجميع‬
‫بحرمة تكفير من شهد أن القرآن الحكيم‬
‫كتاب الله العظيم المنزل على رسوله‬
‫الكريم محمد؟؟‬

‫اجلـــواب ‪ -‬إن صـــح ‪ -‬هـــو أن هذا املفتـــي املجرم ميلك ســـلطة‬
‫دينيـــة أصبـــح مبوجبهـــا متبوعـــا مـــن قبـــل أتبـــاع مغـــرر بهـــم‬
‫تعرضـــوا لغســـيل مخ منذ صغرهـــم‪ ،‬فهم يصدقـــون املجرم في‬
‫تكفيـــره وادعاءه امتالك احلقيقة‪ ،‬وألن احلكومات غير شـــرعية‬
‫متحالفـــة مع املفتني التكفيريني‪ ،‬على أســـاس اســـكت عنا ولنا‬
‫الســـلطة السياســـية‪ ،‬نســـكت عنـــك ولـــك الســـلطة الدينية‪،‬‬
‫يصبـــح بني هـــؤالء األوغاد الشـــعب ضحيـــة نتيجة اســـتجابته‬
‫التلقائيـــة العمياء باجتاه اســـتخفاف الســـلطتني الســـابقتني‪.‬‬
‫لهـــذا ال نتوقـــع أن تقـــوم الســـلطة غيـــر الشـــرعية مبعاقبـــة‬
‫مفتـــي التكفيـــر املجـــرم‪ ،‬ألنـــه أحـــد األركان املوالية لهـــا مثله‬
‫مثـــل اجليـــش قامـــع الشـــعب والقضـــاء الفاســـد املســـيس‪،‬‬
‫وخلفهـــم مـــن ميلـــك كنـــوز قـــارون فـــي قطـــاع املـــال مـــن‬
‫شـــركات خاصـــة متوغلـــة أيديهـــا فـــي مؤسســـات الدولـــة‪،‬‬
‫فاملفتـــي التكفيـــري هـــو عميـــل ســـلطة غيـــر شـــرعية‪.‬‬
‫وللخـــروج من هذا املـــأزق‪ ،‬العبـــرة دائما في اســـتيقاظ األتباع‬
‫مـــن املخدر الـــذي يجعلهم يطبلون لزعيم روحـــي ديني مجرم‬
‫يتنعـــم مبـــا تغدق عليـــه الســـلطة غير الشـــرعية‪ ،‬بينمـــا يدعو‬
‫أتباعـــه إلى الزهد والتقشـــف‪ ،‬والعبرة دائما فـــي انتظار األتباع‬
‫لكشـــف حقيقـــة تدين مفتـــي التكفيـــر‪ ،‬ليدركـــوا أن اخلدعة‬
‫واضحـــة‪ ،‬وبدون هـــذا الوعـــي فالنتيجة قد تكن دمارا شـــامال‬
‫مـــن قبـــل الســـلطة غيـــر الشـــرعية بدعـــوى إمـــا أنـــا وإال هالك‬
‫احلرث والنســـل‪.‬‬
‫لنفهـــم اللعبة القـــذرة‪ ،‬انظر كيف تعاني أمريـــكا من اإلرهاب‬

‫عاملني إيه يا فتوكاااات؟‬
‫صلو على النبى‪ ،‬عليه أفضل الصالة و السالم‪.‬‬
‫دى قصـــة واحـــدة مرات واحد قريبنا من بعيد‪ ،‬الســـت دى اجتـــوزت قريبنا زمااان و بعد‬
‫اجلـــواز محصلش حمل‪ ،‬فضلوا صابريييـــن كتييييير بس محصلش حمل‪.‬‬
‫لفـــوا علـــى دكاترة وبـــردوا مفيش‪ ،‬ومع ان مكنش فيه ســـبب مينع احلمـــل‪ ،‬وعدى أكتر‬
‫من ‪ 10‬ســـنني‪ ،‬وبـــردو مفيش‪ ،‬حلد ما جوزهـــا لقى انو مينفعش يســـتنى اكتر من كده‪،‬‬
‫وانهـــم كبروو‪ ،‬وعايـــز يلحق يخلف و يربـــى والدو‪ .‬عمل ايه بقى ؟‬
‫راح و مـــن ورا مراتـــو‪ ،‬واتقـــدم لواحـــدة‪ ،‬وراحـــت هيـــا اللـــى متقدملهـــا‪ ،‬كلمـــت‬
‫مراتـــو وقالتلهـــا انـــو هيتجوزهـــا‪ ،‬وعملـــت كـــده عشـــان يبقـــى ليهـــا لوحدهـــا‪ ،‬املهم‬
‫ان مراتـــو اتعصبـــت‪ ،‬وتعبـــت اوووووى‪ ،‬وبقـــت منهـــاااااااارة جـــداااااااااا‪ ،‬ومبقتـــش‬
‫عارفـــة تعمـــل إيه وهمـــا طلبوا منـــو مهـــر كبييييـــر اوووى‪ ،‬ورصيد فى البنك باســـمها‬
‫ســـاعتها هـــو فـــاق وقـــال ال دول داخلـــن علـــى طمـــع و بتاع و شـــقى عمـــرى و كده‪،‬‬
‫فرفـــض هـــو و مامتمـــش اجلـــوازة‪ ،‬وبعـــد مـــا املوضـــوع مامتـــش يفاجئـــوا همـــا إن إيـــه؟‬
‫مراتو حااااااااااااامل‬
‫سبحان اهلل فرحوا فرح الدنيا‪ ،‬والدنيا مابقتش سايعاهم‪.‬‬
‫و خلفـــوا ولـــد ماشـــاء اهلل عليـــه‪ ،‬ربنـــا يخليه ليهـــم يـــارب‪ ،‬وماخلفوش غيـــرو بعدها‪،‬‬
‫والدكاتـــرة قالـــوا ان احلمـــل حصل بســـبب انفعالها !‬
‫سبحان اهلل حتمل من انفعالها الشديد ده‪ ،‬كم أنت عظيم يارب يا جبار القلوب‪.‬‬
‫و الولـــد ماشـــاء اهلل عليـــه كبـــر‪ ،‬وحضـــرت فرحـــو مـــن قريـــب‪ ،‬ومامتـــو وبابـــاه الفرحة‬
‫ماكنتـــش ســـايعاهم‪ ،‬وكانـــوا زى املصدومـــن مـــش مصدقـــن ان ابنهـــم اجتـــوز‪.‬‬
‫يـــااااااه يـــا اهلل كـــم انـــت كرييييـــم ورحيـــم بعبـــادك‪.‬‬
‫يا كل واحدة متجوزة ولسا ربنا مرزقيش‪ :‬أصبرى أصبرى‪.‬‬
‫ربنـــا قال‪ :‬وبشـــر الصابروووون‪ ،‬لو عندك أو عند زوجك مشـــاكل فى اخللفة ال تيأســـوا‬
‫من رحمة اهلل‪ ،‬ربنا رحييـــم أوووووى‪ ،‬وكريييم اوووى‪.‬‬
‫ولـــو ربنـــا مأخر احلمـــل فده حلكمـــة يعلمها وحـــده‪ ،‬وأوعي تيأســـى من رحمـــة ربنا‪،‬‬
‫او تيأســـى بـــكالم الدكاتـــرة ‪ ..‬ألى واحـــدة عندها مشـــاكل فى اخللفـــة واحلمل‪ ،‬خلى‬
‫عنـــدك يقـــن فـــي اهلل أنوا هيرزقـــك‪ ،‬ربنا قـــال أنا عند ظـــن عبدى بـــى‪ ،‬فليظن عبدى‬

‫اإلجرامـــي‪ ،‬وتدرك متاما من أين يتـــم تفريخ اإلرهاب اإلجرامي‬
‫الـــذي تدعـــي محاربتـــه‪ ،‬وكل األدلـــة واضحة دالـــة على اجلرم‬
‫املشـــهود‪ ،‬إال أنهـــا ال تضغط على الســـلطة التـــي متدها بالنفط‬
‫ملنـــع التكفيريني مـــن تفريخ اإلجـــرام‪ ،‬وفي الوقت نفســـه يرى‬
‫املجرمـــن مفتي التكفيـــر املتربعني على الســـلطة الدينية‪ ،‬يرون‬
‫كيف ترقص ســـلطتهم السياسية مع الرئيس األمريكي امللطخة‬
‫يديـــه بدماء أبرياء في العراق وأفغانســـتان وفلســـطني وغيرها‪،‬‬
‫لكنها رغم ذلك الرقص الفاضح جندها تطبل للســـلطة احلاكمة‬
‫وتصفـــق لهـــا‪ ،‬والدين برئ مـــن كل أفعالهـــم اإلجرامية تلك‪.‬‬
‫احلـــل يكمـــن في انتظار اســـتيقاظ الشـــعوب من املخـــدر التي‬
‫تشـــربته‪ ،‬وذلـــك بالعلم والوعي‪ ،‬دون الســـكوت عـــن الظلم‪،‬‬
‫الدراك أن التكفيـــر ال يحـــق اطالقـــه علـــى أحد من شـــهد بأن‬
‫القـــرآن كتـــاب اهلل أنزلـــه علـــى عبـــده ورســـوله محمـــد‪ ،‬وإن‬
‫اســـتحقه أحدهـــم فـــا يحـــق اســـتعمال العنـــف الكـــراه على‬
‫اعتنـــاق شـــئ‪ ،‬أي علينـــا العيـــش وفـــق مبـــدأ لكـــم دينكـــم‬
‫ولـــي دين‪ ،‬وحتـــت مظلة الســـام بني جميـــع األفـــكار الدينية‬
‫الســـلمية‪ ،‬وهذا هو اإلســـام احلقيقي‪ ،‬يأمـــرك باإلميان بالقرآن‬
‫العظيـــم‪ ،‬وتـــرك الظلم ضـــد أي انســـان‪ ،‬ويأمـــرك بالدعوة إلى‬
‫اإلميـــان بالقـــرآن العظيـــم بالتـــي هـــي أحســـن‪ ،‬ولـــك أن تعلن‬
‫صراحـــة أن مـــن آمن باإلســـام فله اجلنـــة ومن كفـــر فعليه النار‬
‫يـــوم يبعثـــون‪ ،‬لكن عليـــك انتظار العـــودة إلـــى اهلل تعالى يوم‬
‫يبعثـــون ليخبرنـــا ويخبرهـــم مـــا كنا فيـــه مختلفون‪.‬‬

‫نشرت العضوة ‪m.beauty‬‬
‫هذه المشاركة في منتدى‬
‫فتكات النسائي‪ ،‬والذي‬
‫يعد من أشهر المنتديات‬
‫وأعالها مشاهدة‬
‫المصرية‪،‬‬
‫ً‬
‫ومشاركة حاليا‪ .‬تتحدث‬
‫العضوة عن نظرة المصريات للمتزوجة التي‬
‫تأخر حملها‪ ،‬وتنصح بمراعاة مشاعرهن‪.‬‬
‫لمشاهدة النص الكامل للموضوع‪:‬‬

‫منتدى فتكات‪:‬‬
‫‪/http://forums.fatakat.com‬‬

‫لإلطالع على‬
‫النص الكامل‬
‫للمشاركة‪:‬‬
‫‪http://bit.‬‬
‫‪19IDrXM/ly‬‬
‫منتدى سبلة‬
‫عمان‪:‬‬
‫‪http://avb.s‬‬‫‪oman.net/‬‬
‫‪forum.php‬‬

‫لنقف مع احلوار السلمي‪ ،‬ضد العنف اإلجرامي‬

‫فضلت ‪ 10‬سنين‬
‫من غير خلفة او‬
‫حمل و بعد كده‬
‫‪........‬‬

‫‪http://forums.fatakat.com/‬‬
‫‪thread4758315‬‬

‫نشر العضو‬
‫«عماني‬
‫مسقطي» هذه‬
‫المشاركة في‬
‫منتدى سبلة‬
‫عمان‪ ،‬في يوم‬
‫حدوث تفجير‬
‫أمام مسجد‬
‫عراقي في ‪13‬‬
‫سبتمبر‪ ،‬ليطرح‬
‫رأيه بأن السبب‬
‫األصلي لهذه‬
‫األحداث الصادمة‬
‫هو تحالف‬
‫بعض السلطات‬
‫القمعية مع‬
‫رجال دين‬
‫متشددين‪.‬‬

‫بي ما شـــاء‪.‬‬
‫تصدقـــى بنيـــة شـــفاءك أو شـــفاء زوجـــك‪ ،‬اســـتغفرى ربنـــا كتييير ربنـــا قـــال « َف ُق ْل ُت‬
‫ْاســـ َتغْ ِف ُروا َر َّب ُك ْم ِإ َّن ُه َك َ‬
‫ني‬
‫ـــماء َع َل ْي ُكم ِّمـــدْ َر ًارا َويُ ِْد ْد ُك ْم ِب َأ ْمـــ َو ٍال َو َب ِن َ‬
‫ان َغ َّف ًارا ُي ْر ِس ِ‬
‫الس َ‬
‫ـــل َّ‬
‫ُ‬
‫َ‬
‫ّ‬
‫ـــم َأن َْه ًارا»‬
‫ك‬
‫ل‬
‫ل‬
‫ع‬
‫ج‬
‫ي‬
‫و‬
‫َو َي ْج َعـــل َلّ ُك ْم َج َّن ٍ‬
‫ـــات َ َ ْ َ‬
‫ْ‬
‫وأوعى يجيلك يأس‪ ،‬تيقنى أن ربنا هيرزقك‪.‬‬
‫و انتـــى ياللـــى متجـــوزة وحامـــل‪ ،‬ومســـتنية البيبـــى ربنـــا يجيبهولك بالســـامة ‪ ..‬لو‬
‫تعرفـــى أى واحـــدة متاخـــرة فـــى حملهـــا أوعى تخبـــى عليها‪.‬‬
‫ال عشـــان خايفـــة حتســـدك‪ ،‬أو خايفـــة على مشـــاعرها‪ ،‬انتـــى حصنى ابنـــك او بنتك و‬
‫نفســـك و خـــاص‪ ،‬ومش منهـــا كمـــان‪ ،‬ال ده من العـــن عموما‪.‬‬
‫و لـــو انتـــى خايفة على مشـــاعرها أوعـــى تخبى عليهـــا‪ ،‬هتحس انك خايفة حتســـدك‪،‬‬
‫وهتتجـــرح اووووى جـــرح اكببـــر من الى هيا حاســـاه‪.‬‬
‫وانتـــى ياللـــى متجوزة‪ ،‬ومخلفـــة ربنا يخليلـــك والدك‪ ،‬ويجعلهم ذريـــة صاحلة‪ ،‬أوعى‬
‫متنعـــى والدك أو تخبيهـــم عـــن اى واحدة لســـا ربنا مرزقهـــاش‪ ،‬الى اداكى قـــادر يديها‬
‫بـــس مأخرها حلكمة وحده يعلمهـــا‪ ،‬اوعى جترحيها بكلمة‪ ،‬خلـــى بالك من تصرفاتك‬
‫معاها اووووى‪.‬‬
‫و حاجـــة كمـــان عايـــزة اقولهـــا‪ ،‬لـــو تعرفى واحـــدة ربنـــا مارزقهاش لو جـــت أى صدفة‬
‫وهاتدعيلهـــا‪ ،‬يبقـــى أبوس إيدك في ســـرك‪.‬‬
‫نظرات الشـــفقة أو دعوة الشفقة‪ ،‬الىل ممكن تشـــوفها ىف عينك بتدبح اووووووووووووى‪،‬‬
‫متدعيش بصوت عاىل اال لو هيا قالتلك ادعيىل ‪ ..‬صدقينى احســـاس الشـــفقة ده ابشـــع‬
‫احســـاس ممكن‪ ،‬انا مـــش هتكلم دلوقتـــى عن الشـــفقة ىف موضوع تاىن عشـــان طولت‬
‫اووووى انـــا عارفة‪ ،‬بس اتقوا اللـــه فيهم بجد واعرىف انك كان ممكـــن تكوىن مكانها‪ ،‬أوعى‬
‫تلقحـــى بالكالم أوعى أوعى‪ ،‬وافتكـــرى كلمة واحدة ان‬
‫كما تدين تدان‪.‬‬
‫آســـفة لالطالـــة بـــس بجد كان نفســـى اقول الـــكالم ده من بـــدرى‪ ،‬من كتر ما بشـــوف‬
‫فـــى احملتـــااارة‪ ،‬وحاجة كمان يا بنات أنـــا ممكن أكون اتلخبطت فـــى حاجة فى تفاصيل‬
‫القصة فمتأسفة‪.‬‬
‫فى رعاية اهلل يا بناات‪.‬‬

‫‪13 15‬‬

‫‪www.anhri.wasla.com‬‬

‫‪WASSLA‬‬

‫ب‬
‫يق‬

‫ول‬
‫‪10-2012‬‬
‫ف‬
‫‪m‬‬
‫ا‬
‫‪7‬‬
‫ف ى‬
‫‪a‬‬
‫دي‬
‫م‬
‫‪a‬‬
‫ك‬
‫‪t‬‬
‫ى‬
‫د‬
‫فى طاب ارس ‪3t‬‏‬
‫@‬
‫ا‬
‫و‬
‫لسق ر‪,‬وي هتش ‪tta‬‬
‫‪3‬‬
‫وال ف ت ا س غ‬
‫‪ed‬‬
‫ل‬
‫‪7m‬‬
‫تالت محر الم ل ‪#‬ت‬
‫‪a‬‬
‫ه ال وال و ا سل‬
‫‪20‬‬
‫م‬
‫‪p‬‬
‫_‬
‫عاب تاني لحص ا‬
‫د بتخ‬
‫‪Se‬‬
‫ي‬
‫ال‬
‫ي‬
‫ل‬
‫حد ي وال ل‬
‫وبع ه اال ة اال اد‬
‫و‬
‫ا‬
‫ي‬
‫دي ر‬
‫ول ي‬
‫كتبل معرو لس‬
‫ض‬
‫ه‬
‫ت‬
‫ت‬
‫م ى‬
‫ال‬
‫ها أغن فة ب أم‬
‫ك‬
‫فس حر‬
‫ية غ حبها لثو‬
‫حه‬
‫م‬
‫ير م للجي عا‬
‫ي‬
‫صطف ش و شة‬
‫ا‬
‫ال‬
‫ي‬
‫ما‬
‫‪#‬ت ى كام لقيت ام‬
‫سلم_ ل وغ ش‬
‫االياد نت‬
‫‪#‬ت‬
‫شمن‬
‫س‬
‫د‬
‫ل‬
‫و‬
‫ي‬
‫رة ‏‬
‫ورابع م_ا‬
‫ال‬
‫@‬
‫ي‬
‫ا‬
‫د‬
‫هب‬
‫‪am‬‬
‫د‬
‫ي‬
‫ل‬
‫‪m‬‬
‫‪E‬‬
‫تماري دي‬
‫‪hia‬‬
‫ب‬
‫‪e‬‬
‫د‬
‫‪Y‬‬
‫ن‬
‫ل‬
‫‪wa‬‬
‫‪#‬التعل الن‬
‫‪d‬‬
‫‪a‬‬
‫ش‬
‫‪R‬‬
‫ي‬
‫يم_ات د ال‬
‫و‬
‫ط‬
‫غير_يا ني‬
‫والد‬
‫عاش‬
‫ق‬
‫ا‬
‫ل‬
‫ج‬
‫بنة ال‬
‫ن‬
‫س‬
‫ت‬
‫و‏‬
‫سنحا‬
‫@‪oV‬‬
‫ر‬
‫ب‬
‫‪m‬‬
‫ه‬
‫‪m‬‬
‫م‬
‫‪Adha‬‬
‫ب ‪#‬ت‬
‫س‬
‫ل‬
‫م‬
‫_االيا‬
‫د‬
‫ي‬
‫‪...‬‬
‫‪#‬بدي‬
‫ع‬
‫س‬
‫ت‬
‫ايل‬
‫‪ed‬‬

‫عاشق ال‬
‫ج‬
‫ب‬
‫ن‬
‫ة‬
‫ا‬
‫ل‬
‫ن‬
‫ستو‏@‪oV‬‬
‫اللي‬
‫‪Adhamm‬‬
‫خ‬
‫ا‬
‫ي‬
‫ف‬
‫ا‬
‫ن‬
‫ع‬
‫العدو هو ‪#‬اسرائ قيدة الجي‬
‫ش‬
‫ت‬
‫ت‬
‫غ‬
‫ي‬
‫ر‬
‫ي‬
‫من‬
‫خاي ل للحرب ع‬
‫‪#‬‬
‫ا‬
‫ال‬
‫ر‬
‫ه‬
‫ا‬
‫ب‬
‫ف‬
‫‪ ..‬انا‬
‫لتبقى ‪#‬‬
‫ت‬
‫س‬
‫ل‬
‫م‬
‫_‬
‫ا‬
‫اليادي‬
‫‪Mohamed Ahm‬‏@‪AboBobbos‬‬

‫‪ed‬‬

‫‪#‬تسلم‬
‫األيادى‬

‫سلم_االيادي بدل ‪#‬النشيد الله‬
‫‪#‬ت‬
‫يرحمك يا ‪#‬عبد_الوهاب‬

‫ماليش في السياسة‏@‬
‫‪19h FariedAnarchist‬‬

‫‪Victory‬‏@‪ahad_robert‬‬
‫‪Sep 23‬‬

‫السنه اللى فاتت ‪#‬مرسى دعى قتلة‬
‫‪#‬السادات إلحتفاالت ‪#‬أكتوبر ‪ ..‬لو كان‬
‫كمل كان دعى شيمون ‪#‬بيريز السنة‬
‫دي !!‬

‫بيقولك مرة واحد اخوانجى‬
‫لقى مصباح عﻻء الدين‬

‫حطى كلونيا حطى جاتوة‏@‪2 mezo83‬‬
‫‪Oct‬‬
‫احنا المفروض نحط صوره ‪#‬مرسي علي‬
‫أي حيطه في أي خرابه ضلمه أو حاره‬
‫مزنوقه علشان ‪#‬االخوان يروحوا يعيطوا‬
‫عليه زي حائط المبكي كده!‬

‫راح دعكة‬
‫طلعلة العرفيت و قالة “ تسلم‬
‫اﻻيادى “‬
‫كفاية عك بئه‏@‪Sep 19 RobyAmr‬‬
‫اييييييوة الكهربا بتقطع كتير‬
‫وايوة الشعب عادي وال في دماغه‬
‫‪..‬اييييييوة الشعب كان بيتلكك‬
‫لمرسي!!ايه المشكلة؟‬

‫كفاية عك بئه‏@‪Oct 1 RobyAmr‬‬
‫ال يمكنك مقارنة فساد نظام مبارك‬
‫بفساد االخوان‪..‬فالفرق كبير‪..‬فنظام‬
‫مبارك كان يسرق من الدولة‪..‬اما‬
‫االخوان‪..‬فكانوا يسرقون منا الدولة‬

‫كفاية عك بئه‏@‪1h RobyAmr‬‬
‫ﺍﺎﻟﺧﻮﺍﻥ ﺑﻴﻘﻮﻟﻮﺍ ﻋﻠﻲ ﺍﻱ ‪ 10‬ﻭﺍﻗﻔﻴﻦ‬
‫ﻋﻠﻲ ﻋﺮﺑﻴﻪ ﺗﻴﻦ ﺷﻮﻛﻲ ﻣﻠﻴﻮﻧﻴﻪ‬
‫ﺣﺎﺷﺪﻩ !!‬

‫االخوان شايفين من الجيش البيادة‬
‫واحنا شايفين راسو المرفوعة اللي‬
‫عليها الكاب معلش بقى كل واحد‬
‫ومستوى نظره‬

‫أهاجر وأس‬
‫ي‬
‫ب‬
‫ك‬
‫ل‬
‫م‬
‫ي‬
‫ن‬
‫؟‏@‪y80‬‬
‫‪Sep 17‬‬
‫‪laa_elshfe‬‬

‫‪wa‬‬

‫انا شايفه ا‬
‫ن‬
‫م‬
‫ن‬
‫ب‬
‫ا‬
‫ب‬
‫‪#‬شكرا‬
‫ال‬
‫ناس تروح ت‬
‫ح‬
‫ت‬
‫ب‬
‫ي‬
‫ت‬
‫‪#‬‬
‫مصطف‬
‫الصبح و‬
‫العشا يشغلوا اغنية ‪#‬تسل ي_كامل من‬
‫م_ا‬
‫‪:D‬‬
‫اليادي لحد‬

‫سيبون‬
‫ي‬
‫ف‬
‫ي حال‬
‫ي‬
‫‏‬
‫@‬
‫‪s‬‬
‫ا مدرســي‬
‫‪hoo‬‬
‫_‬
‫ن‬
‫‪m‬‬
‫ض‬
‫‪a‬‬
‫ر‬
‫‪1 3ss‬‬
‫لدراســي ع بــوا ب‬
‫ع‬
‫ــ‬
‫‪Sep 2‬‬
‫ض‬
‫المدروســ لشــان اغن فــي‬
‫ا‬
‫و‬
‫ل‬
‫ايــام‬
‫ايــ‬
‫ين يع‬
‫يــه ‪#‬ت‬
‫ه يولعــوا فــ ملــوا كــده ا ســلم_االياد العــام‬
‫م‬
‫ي بعــض هــ ــال التالميــ ي لمــا‬
‫ذ‬
‫ع‬
‫تعمــل‬
‫كريم‬
‫و‬
‫ف‬
‫ي‬
‫تش‬
‫‏‬
‫@‬
‫فرق‬
‫‪ic‬‬
‫ك‬
‫‪v‬‬
‫ب‬
‫‪o‬‬
‫‪rim‬‬
‫‪#‬تسلم ير بي‬
‫‪a‬‬
‫ن‬
‫‪k‬‬
‫ا‬
‫_‬
‫‪r‬‬
‫وبين م _االياد وبرت‬
‫‪8M‬‬
‫‪1‬‬
‫«‬
‫ا‬
‫ل‬
‫‪p‬‬
‫ي‬
‫‪Se‬‬
‫وبين بو صطفى « فرق وطن‬
‫ا‬
‫ال‬
‫س‬
‫كامل ف كبير بي كبر»‬
‫ي‬
‫و‬
‫ب‬
‫ُ‬
‫سن ْ ُ‬
‫رق كبير ن العند ين «‬
‫د‬
‫بين ش ليب‬
‫س‬
‫‏‬
‫ٍ‬
‫ا‬
‫@‪y‬‬
‫‪#‬ما‬
‫دية‬
‫‪k‬‬
‫ذ‬
‫‪r‬‬
‫ا‬
‫‪u‬‬
‫مرسـ _لو‬
‫‪lto‬‬
‫_‬
‫‪e‬‬
‫د‬
‫_‬
‫‪os‬‬
‫ي عامـ عم‬
‫‪d‬‬
‫_‬
‫‪n‬‬
‫ا‬
‫‪so‬‬
‫ل ‪#‬ت لجي‬
‫ش‬
‫سـلم_ا _م‬
‫ر‬
‫اليا سـ‬
‫ي‬
‫ك‬
‫دي ري ان‬
‫ز‬
‫نـج تـو مـان‬
‫ن‪..‬‬

‫‪Victory‬‏@‪Sep 8 ahad_robert‬‬
‫سارة فهمي‏@‪25 sarafahmy2000‬‬
‫‪Sep‬‬

‫مريـض نـفـ‬
‫س‬
‫ي‬
‫‏‬
‫@‬
‫‪o‬‬
‫‪Aliim‬‬
‫‪Aug 25 Ali‬‬
‫ا‬
‫الغنية الرس‬
‫م‬
‫ي‬
‫ة‬
‫د‬
‫ل‬
‫و‬
‫ق‬
‫ت‬
‫ا‬
‫لميكروباص هي ‪#‬ت ي لسواقين‬
‫سل‬
‫وخصوصا وانت داخل م_االيادي ‪،‬‬
‫من‬
‫علي كمي‬
‫ن‬
‫ب‬
‫ت‬
‫ب‬
‫ق‬
‫الرخصة ‪D:‬‬
‫ي‬
‫ا‬
‫هم‬

‫بعد فشل اﻻخوان فى جمعة ((انت‬
‫مجتش لية الجمعة اللى فاتت ))اﻻخوان‬
‫تدعوا لمليونية (( الغايب حجة معاة ))‬
‫محمد فتحي‏@‪Oct 1 mfathypress‬‬
‫متى تغيرون السيناريست الذي يكتب سيناريوهات إدارة البالد منذ أكثر‬
‫من ‪ 30‬سنة ‪ ..‬للدرجة دي فيه أزمة ورق؟؟‬

14 15

www.anhri.wasla.com

WASSLA

10-2012

The best
15 Egyptian
films in

100
years

I forgot to mention them in the previous post but here are they the best 15
Egyptian films in 100 years chosen by
20 critics
1. The Mummy “‫ ”املوميــاء‬by Shady Abd
El-Salam in year 1975 starring Nadia
Lotfy and Mohamed Marr’i “Well it is
not like the American Mummy for sure
, it is much more serious ,to put it in
simple words its story happens in the
19th century about the tomb raiding
in Luxor , it was highly received inside
and outside Egypt , this is the only long
film for Abd El-Salam before his death
, Abd El-Salam was mad about ancient
Egypt , already if you watch Cleopatra then you must know that the man
who designed the entrance of Cleopatra in Rome was him , he had another fantastic short movie called “The
wise peasant” based upon the famous
ancient Egyptian story with the same
name , he died while preparing for his
long film about the life of king Akhenaton”
2. The sin “‫ ”الحــرام‬by Henry Barkat in
year 1965 starring Fatan Hamma and
Abdullah Guith “Not cheerful at all ,
I think it was based upon Youssef Idris
short story , I am not quite sure , it is
about the tough life of the peasants
who work from one field to another , it
is very sad and I don’t usual complete
it till the end”
3. The Land “‫”االرض‬by Youssef Chahin in
year 1960 starring Mahmoud El-Maligy
and Nagwa Ibrahim “This is from the
very few films I like for Youssef Chahin
, also about the struggle of the Egyptian peasants in early 20th century ,
Mahmoud El-Maligy proved to be a diamond in the mud ,his unforgettable
performance deserved an Oscar, the
soundtrack was a historical especially
the ending music by Ali Ismail”
powered by ODEO
4. A Beginning and an Ending “‫بدايــة‬
‫”و نهايــة‬by Salah Abu Seif in year 1960
starring Omar El-Sherif and Farid Shawaky “Big drama with black comedy
from Farid , great performance of Sana’a Gamil and it is enough to know
that it was based upon a novel with the
same name written by Naguib Mahfouz
, Shawaky proved to be a great comedian in that dull film”
5. The Bus driver by Atef El-Taib “‫ســواق‬
‫ ”االتوبيــس‬,in year 1983 starring Nour

El-Sherif “Unfortunately among all
late El-Taib films ,I didn’t see this one
but I heard and read it was great , late
El-Taib was famous for his realistic political films”
6. The Collar and the bracelet “‫الطــوق و‬
‫ ”االســورة‬by Khairy Beshara in year 1986
starring Sherihan ,Ezzat El-Alali and
Fardos Abd El-Hamid “drama and family tragedy in upper Egypt ,so dull”
7. The Well “‫”العزميــة‬by Kamal Salim in
year 1939 starring Hussein Sadaky and
Fatima Rushidy “this film is a remark
in the history of Egyptian cinema , a
classical realistic piece of Art with giants in it , it wasn’t funny at all a romantic drama , Rushidy told Sadaky in
it {I love you Mohamed} , by the way
Angelina Jolie Arabic tattoo means the
well”
8. Cairo Station “Bad El-Hadid” “‫بــاب‬
‫ ”الحديــد‬by Youssef Chahin in year 1958
starring Youssef Chahin ,Hend Rostom
and Farid Shawaky “This film when it
was first shown back in 1958 made the
fans of Farid Shawaky destroy the cinemas , the psychological drama and
also the acting of Chahin were not respected by many back then, a piece
of trivia one of the leading men in the
Egyptian Cinema ,shokary Sarhan was
casted for the leading role presented
later by Chahin , Sarhan was chosen by
then the produced turned him down
when he asked for 50 Egyptian Pounds
more of his salary “
9. The Wife of an important man”‫زوجــة‬
‫ ”رجــل مهــم‬by Mohamed Khan in 1988
starring Ahmed Zaky and Marvet Amin
“This film as far as I know is shown in
the police academy in Egypt to make
the students beware of their police influence in their life , but with no use
, Zaki was one hell of a bad ass police
officer who should be killed , the end
was dramatic”
10. The Flirtation of girls “‫ ”غــزل البنــات‬by
Anwar Wagdy in year 1949 starring Naguib El-Rahany ,Laila Murad and Anwar
Wagdi “ A romantic comedy , a little
bit of black comedy , great fantastic

There were thousands at Rab3a though, and with all fairness
Injy I don’t think you can judge every single individual’s political convictions by them “looking brotherhood” or “looking
non-brotherhood”. Let’s not fall into the traps of stereotyping here. There are plenty of testimonies of protesters who
said they are not MB, but rather supporters of restoring the
elected president (whether we agree with that or not. Personally I don’t want him backNow that being said, I don’t
doubt the majority of them are MB supporters. But I refuse to
generalize all of them, especially as I know people who are

music where Laila Murad Sang one of
its most romantic songs ,the best Arabic Tango with music of Mohamed Abd
El-Wahab who appeared in the film
and also sang in it and the lyrics of
Hussien El-Sayed”
11. Death or Life “‫ ”حيــاة اومــوت‬by Kamal
El-Sheikh in year 1954 starring Emad
Hamdy and Madiha Youssry “I don’t
know how this silly film made to the
list ,it isnot the best films for El-Sheikh
nor for Youssry or for Hamdy , for God
sake it is the movie of {in the medicine
there a deadly poison} already a piece
of trivia this film was made to make
people understand the importance of
the Egyptian 911 police alike when the
service entered Egypt , it was very silly , in fact it was a comedy of itself
when I remember it”
12. The Nightingale prayer “‫”دعــاء الكــروان‬
by Henry Barkat in year 1959 starring Fatan Hamma and Ahmed Mazhar
based upon a novel by Taha Hussein
“What can I say a sad love story ,the
old story of vengeance that turns to
love and guilt , in the heart of the upper Egypt , the film is magical despite
its sadness ,it is very sad and ends very
sad , this film was one piece of art that
could have reached to the Oscars but
it did not because Ahmed Mazhar was
a close friend to President Nasser “
13. The innocent “‫ ”الــرىء‬by Atef ElTayeb in year 1986 starring Ahmed
Zaki “One of the most important political films in Egypt , it is said that it
is the favorite for the MB”
14. The Kitkat “‫ ”الكيــت الــكات‬by Dawood
Abd El-Sayed in year 1991 starring
Mahmoud Abd El-Aziz “It reminds me
with the scent of a woman , seriously I
don’t find it that great or special ,yes
it is good but come on there are other
important films than this by the way
the Kitkat is a populated area in Giza
not the chocolate”
15. Terrorism and Kebab “‫”االرهاب و الكباب‬by Sherif Aref in year 1992 , starring
Adel Emam and Youssra ,story by Wahid Hammed “ at last a real political

comedy , despite all what you think
about Emam and Hammed , this film
is great and what is great about it was
about this era , the era of President
Mubarak “
Ok here is the list now if we read it
again we will find that Henry Barkat, Youssef Chahin and Atef El-Tayeb
made to the list twice more than any
director, good for them
Yet the big surprise that there are
other great films for great directors
that was included like the great film
“Something from Fear” by Hussein Kamal and starring Shadia who presented a great performance
Also there are other directors in the
lists who should have mentioned more
than one time like Salah Abu Seif as I
hinted before this man got a very important list like “Between Heaven and
earth” ,”Raya and Skina”, “The Start”
and “Cairo ‘30”
Another two films I remember should
have been included are “Song on the
pass” by Ali Abd El-Khalk about the
1967 six days war and “The Karnak” by
Ali Badrakhan and starring Soad Hosni
Anyhow this is a critics’ list not the
people list
Let the War Games start : Video wars
News Network began to post some
series of videos online claiming that
those clips are a scandal to General
Abdel Fatah El Sisi and the army. The
first video clip in the series was a very
interesting. Its title was : “El Sisi : The
military spokesperson is an important
attraction factor for ladies” !! Oh yes
#Sudan_Revolts : It is Martyrs Friday
“Graphic”
It is Friday and people started to protest against El Bashir regime while facing his security forces and their weapons bravely as usual. This is the fourth
day the Sudanese head to the street
protesting not only now against the
lift of subsidies but against the massacre that took place in the country.

not even islamists participating in them. And as for the western journalists remarks, if that’s your excuse, then the ploy
has not worked. Vast majority of western news still refer to
these protests as pro-Morsi or MB, not anticoup. So let’s not
focus too much on that
So we hear now that the interim Govt of Egypt is going to
confiscate all the MB assets, money, etc. yet the Mubarak
clan gets to keep what they stole during 30 years time? How
is this then, better than it was?

www.anhri.wasla.com

Another
chance

James watt is the Ambassador of united kingdom to Egypt. He wrote this blog post in 15
September about the last political developments in Egypt.

w

15 15
WASSLA

10-2012

I return to my blog after what seems a century at
least of absence. But everything before 30 June, for
those of us living in Egypt, seems to belong to the
distant past.
Such has been the intensity of what Egyptians have
lived through. Never has political change been felt
more deeply, coming as it does already after two
and half turbulent years since the revolution of 25
January 2011.
Egypt has ended a year-long experiment with Muslim Brotherhood rule. Some feel deeply aggrieved,
but many more (it seems to me) feel that it was
right to start the search anew for Egypt’s future as
a modern democratic state. I want to focus here on
the prospects for that future, since 15 September
is UN International Democracy Day. September 15,
2013.
In the immediate aftermath of the huge popular
demonstrations of 30 June, and the replacement on
3 July of President Morsi by an interim President,
Judge Adly Mansour, I found it hard to imagine how
the roadmap setting the course for a new constitution and elections could be given effect.
At least in the very short and ambitious time line the
roadmap gave for the process. We all had memories
of the long and controversial negotiations over the
new constitution of 2012. And the arguments over
the law and conduct of elections. And we could see
that a fully inclusive process gave the best prospect
of building a new democratic order on firm foundations.
But conditions are never ideal. You have to start
from where you are, and with the realities of the
day, while keeping faith with a commitment to a
truly democratic outcome, and one in which individual freedoms are fully and effectively protected.
How likely is the new constitutional drafting committee going to succeed in this, where its 2012 predecessor notoriously failed? The new Committee of
Fifty, in my personal view, stands a much better
chance than any alternative process, in practical
terms, that I can imagine in the circumstances we
currently have.
The membership is highly distinguished, and there
is no ideological agenda to divide it. The lessons
of recent times are fresh in the members’ minds.
The separation of politics and religion, which is perhaps the most fundamental desire uniting the great
majority of Egyptians, is an accepted principle for
the C50′s work. They deserve success, and I feel
increasingly confident they will achieve it.

To read the whole blog post:
http://blogs.fco.gov.uk/jameswatt/15/09/2013/another-chance/
Blog: James watt
http://blogs.fco.gov.uk/jameswatt/

Sharing my
depressing
thoughts on
Egypt
Mostafa Hussein wrote
this blog post in 10 September about his reject
to the both sides in the
egyption politics. Mostafa is a doctor, and worked
for  Nadim centre for rehabilitation of victims of
violence and torture.

A constitution which guarantees freedom of expression and belief, and respects the equal status of
women without reserve, along with all other fundamental rights, would be a just reward to the Egyptian people, after almost three years of struggle.

I am slowly developing an apathy towards
the current political process. Not sure if future elections are meaningful.
There are no credible politicians left. Maybe
few untainted ones exist but they hardly can
be popular enough to win seats in any elections, either because they represent fringe
ideology or have been smeared by everyone
in power.
Those who came with a democratic process
betrayed its values and those who claim to
stand for such values betrayed the process.
Both sides have blood on their hands. Both
sides compete on bending over to the army.
There is no third path, those who belong to
it are doomed to campaign uphill for human
rights and other good causes only to find it Another failed constitution is the only exworsening and they will continue to do this pected result, with no sense of achievement
forever.
or ownership. Just shared disappointment.
The society has been in a state of irremedia- The Mubarak state is almost fully reanimatble ideological polarisation that makes con- ed but now with unsafe streets and a more
sensus impossible. The bloody crackdown on dilapidated economy. Egypt is more depenislamists has worsened a dangerous wound. dent on foreign loans for almost everything.
People don’t want to listen to reasonable We are unable to feed ourselves or run our
voices, they are eager to believe rumours generators. We are left with an unsustainthat confirm their prejudices and harden able state, a selfish interfering military and
them to brutal measures against their oppo- a society corroded by inequality.
nents.

The current political atmosphere appears as
if everything between Mubarak’s speech in
February 2011 promising to step down after
finishing his last term in office and today
have been folded. Except two thousand people have lost their lives, many more injured
and many hopes buried.
Our attempt to stand up have showed us
that we have a broken back.

www.anhri.wasla.com

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful