‫بسم ال الرحمن الرحيم‬

‫يسمى النسان (جنينا )‬
‫وهو في بطن أمه‬

‫ويسمى (وليدا ) عندما‬
‫تلده أمه‬

‫ويسمى (صريخا ) بعد‬
‫سبعة أيام من مولده‬

‫ويسمى (رضيعا ) حين‬
‫الرضاع‬

‫ويسمى (فطيما ) عندما‬
‫تفطمه أمه عن الرضاعة‬

‫ويسمى (الدرج ) عندما‬
‫يحبو‬

‫ويسمى (النشيء ) إذا بلغ‬
‫العاشرة من عمره‬

‫ويسمى (البالغ ) إذا بلغ‬
‫وظهرت علمات الرجولة‬

‫ويسمى (الفتى ) إذا ظهر‬
‫الشارب‬

‫ويسمى (الشاب ) حتى‬
‫يبلغ الثلثين‬

‫ويسمى (الرجل البالغ )‬
‫حتى الربعين‬

‫ويسمى (الشيخ ) حتى‬
‫الستين‬

‫ويسمى (الهرم ) إذا تجاوز‬
‫السبعين‬

‫وفي بداية حياة النسان ل‬
‫يمشي و إنما يحمل‬

‫ثم يمشى زحفا على أربع‬
‫حتى يتعلم المشي‬

‫ثم يمشي على ثلث ‪:‬‬
‫قدميه والعكاز بعد كبره‬

‫ثم يحمل مرة أخرى ولكن‬
‫إلى ‪ ...‬؟؟ !! ! القبر‬
‫سبحان ال العظيم‬

‫هل لي بأن أسألكم أخوتي‬
‫في ال سؤالً ؟‬

‫عند ولدة الطفل أمرنا‬
‫رسولنا الكريم بأن نؤذن‬
‫في أذنه اليمنى ونقيم‬
‫الصلة في اليسرى‬

‫فكل آذان يتبعه صلة فأين‬
‫هي الصلة ! !!!؟؟؟‬
‫!!! تفكروا قليل‬

‫هذا هو الذان وهذه هي‬
‫إقامة الصلة تمت في أذن‬
‫الطفل فأين الصلة ؟‬

‫الصلة تصلى عند وفاته‬
‫ألم تلحظوا أن صلة‬
‫الجنازة بدون أذان ول‬
‫إقامة‬

‫إنما كان الذان والقامة يوم مولده‬
‫والصلة يوم وفاته وهذه عبرة على‬
‫أن الدنيا ما هي إل ساعة فأجعلها‬
‫أخي طاعة لخالقك ول تنسى ذكره‬
‫وشكره وتلذذ بعبادته وتقرب إليه‬
‫يمل قلبك نور ورضى‬

‫فاللهم ل تشغلني برزقك عن قربك ول بلهو عن ذكرك ول بحاجة من‬
‫حوائج الدنيا عن عبادتك وشكرك‬
‫اللهم ل تأخذنا منك إل إليك ول تشغلنا عنك إل بك‬
‫واجعل أعمالنا وأقوالنا وحياتنا كلها خالصة لوجهك الكريم‬
‫وطهر قلوبنا من الرياء والنفاق وسوء الخلق‬
‫وصلي اللهم وسلم على الحبيب المصطفى وعلى أله وأصحابه وأزواجه‬
‫إذا قرأت هذه الرساله كسبت ثوابها‪ ،‬وإن عممتها وانتفع الخرون بما فيها تضاعف الجر‬
‫‪.‬إنشاء ال‬
‫خــيرالدين‬
‫‪kheireddinenil@yahoo.com‬‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful