‫تم تصدير هذا الكتاب آليا بواسطة المكتبة الشاملة‬

‫( اضغط هنا لالنتقال إلى صفحة المكتبة الشاملة على اإلنترنت)‬
‫[ كنز العمال‪-‬المتقي الهندي ]‬
‫الكتاب ‪ :‬كنز العمال في سنن األقوال واألفعال‬
‫المؤلف ‪ :‬علي بن حسام الدين المتقي الهندي‬
‫الناشر ‪ :‬مؤسسة الرسالة ‪ -‬بيروت ‪ 9191‬م‬
‫الصفحات مرقمة آليا‬

‫لكن ترقيم األحاديث موافق للمطبوع‬

‫‪ - 72294‬إن للموت فزعا فإذا أتى أحدكم وفاة أخيه فليقل ‪ :‬إنا هلل وانا إليه راجعون وانا إلى ربنا‬
‫لمنقلبون اللهم اكتبه عندك في المحسنين واجعل كتابه في عليين واخلف عقبه في اآلخرين اللهم ال‬
‫تحرمنا أجره وال تفتنا بعده‬

‫( طب وابن السني في عمل يوم وليلة ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)997/91‬‬

‫الفصل الثاني في الغسل‬

‫(‪)997/91‬‬

‫‪ - 72299‬ليغسل موتاكم المأمونون‬

‫( هـ ‪ -‬عن ابن عمر ) ( أخرجه ابن ماجه كتاب الجنائز باب ما جاء في غسل الميت رقم ‪9749‬‬
‫وقال في الزوائد ‪ :‬في اسناده بقية وهو مدلس ‪ .‬ص )‬

‫(‪)997/91‬‬

‫‪ - 72291‬من غسل الميت فليغتسل ومن حمله فليتوضأ‬
‫( د هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب الجنائز باب ما جاء في غسل الميت رقم ‪ 9742‬وقال في الزوائد ‪:‬‬
‫هذا اسناد ضعيف فيه عمر ابن خالد كذبه أحمد وابن معين ‪ .‬ص ) حب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)991/91‬‬

‫‪ - 72224‬من غسل ميتا فليغتسل‬
‫( حم ‪ -‬عن المغيرة )‬

‫(‪)991/91‬‬

‫‪ - 72229‬من غسل ميتا فستره ستره اهلل من الذنوب ومن كفنه كساه اهلل من السندس‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)991/91‬‬

‫‪ - 72222‬من غسل ميتا فليبدأ بعصره‬
‫( هق ‪ -‬عن ابن سيرين مرسال )‬

‫(‪)994/91‬‬

‫‪ - 72224‬الغسل من الغسل والوضوء من الحمل‬
‫( الضياء ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)994/91‬‬

‫‪ - 72227‬ليس عليكم في غسل ميتكم غسل‬
‫( ك ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)994/91‬‬

‫‪ - 72221‬لما توفي آدم غسلته المالئكة بالماء وت ار وألحدوا ( ألحدوا ‪ :‬في الحديث ‪ :‬ألحدوا لي‬

‫لحدا اللحد ‪ :‬الشق الذي يعمل في جانب القبر لموضع الميت ‪ .‬أ هـ ‪ 244 / 7‬النهاية ‪ .‬ب ) له‬

‫وقالوا ‪ :‬هذه سنة آدم في ولده‬
‫( ك ‪ -‬عن أبي )‬

‫(‪)994/91‬‬

‫‪ - 72224‬من غسله الغسل ومن حمله الوضوء ‪ -‬يعني الميت‬
‫( ت ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)994/91‬‬

‫‪ - 72224‬من غسل ميتا وكفنه وحنطه وحمله وصلى عليه ولم يفش عليه ما رأى منه ‪ :‬خرج من‬
‫خطيئته كيوم ولدته أمه‬

‫( ن ‪ -‬عن علي ) ( أخرجه الترمذي كتاب الجنائز باب ما جاء في الغسل من غسل الميت رقم‬
‫‪ . 114‬ص )‬

‫(‪)994/91‬‬

‫‪ - 72229‬إن آدم غسلته المالئكة بماء وسدر وكفنوه وألحدوا له ودفنوه وقالوا ‪ :‬هذه سنتكم يا بني‬
‫آدم في موتاكم‬

‫( طس ‪ -‬عن أبي )‬

‫(‪)999/91‬‬

‫‪ - 72221‬إذا أنا مت فاغسلوني بسبع قرب من بئري بئر غرس‬
‫( هـ ‪ -‬عن علي ) ( أخرجه ابن ماجه كتاب الجنائز باب ما جاء في غسل النبي صلى اهلل عليه و‬
‫سلم رقم ‪ 9449‬وقال في الزوائد ‪ :‬هذا اسناد ضعيف ‪ .‬ص )‬

‫(‪)999/91‬‬

‫اإلكمال من الغسل ( غسل الميت )‬

‫(‪)999/91‬‬

‫‪ - 72244‬ابدأن بميامنها ومواضع الوضوء منها‬
‫( حم خ م ( أخرجه مسلم كتاب الجنائز باب في غسل الميت رقم ‪ 141‬ورقم ‪ . 74‬ص ) د ت ن ‪-‬‬
‫عن أم عطية أن النبي صلى اهلل عليه و سلم قال في غسل ابنته فذكره )‬

‫(‪)991/91‬‬

‫‪ - 72249‬اغسلها وترا ثالثا أو خمسا أو سبعا أو أكثر من ذلك إن رأيتن ذلك بماء وسدر واجعلن‬
‫في األخيرة كافورا أو شيئا من كافور‬
‫( خ م د ت ن ‪ -‬عن أم عطية )‬

‫(‪)991/91‬‬

‫‪ - 72242‬إذا ماتت المرأة مع القوم تيمم كما يتيمم صاحب الصعيد للصالة‬
‫( كر ‪ -‬عن بشر بن ع ون الدمشقي عن بكار بن تميم عن مكحول عن واثلة وقال ‪ :‬ذكر ابن حبان‬

‫أن بشرا أحاديثه موضوعة ال يجوز االحتجاج به بحال وقال الذهبي في الميزان ‪ :‬له نسخة نحو مائة‬
‫حديث كلها موضوعة )‬

‫(‪)991/91‬‬

‫‪ - 72244‬إذا ماتت المرأة مع الرجال ليس معهم امرأة غيرها أو الرجل مع الن ساء ليس معهن غيره‬
‫فإنهما ييمان ويدفنان وهما بمنزلة من ال يجد الماء‬

‫( د في مراسيله ق من وجه آخر ‪ -‬عن مكحول مرسال )‬

‫(‪)914/91‬‬

‫‪ - 72247‬أيما امرئ غسل أخا له فلم يقذره ولم ينظر إلى عورته ولم يذكر منه سوءا ثم شيعه‬
‫وصلى عليه حتى يدلى في حفرته خرج عطال من ذنوبه‬

‫( ابن شاهين والديلمي عن علي )‬

‫(‪)914/91‬‬

‫‪ - 72241‬من غسل ميتا فكتم عليه طهره اهلل من ذنوبه فإن هو كفنه كساه اهلل من السندس‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)914/91‬‬

‫‪ - 72244‬من غسل ميتا فأدى فيه األمانة ولم يفش عليه ما يكون عند ذلك خرج من ذنوبه كيوم‬
‫ولدته أمه لي له أقربكم منه إن كان يعلم فإن لم يعلم فمن ترون عنده حظا من ورع وأمانة‬
‫( ع ق حم ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)919/91‬‬

‫‪ - 72244‬من غسل مسلما فكتم عليه غفر اهلل له أربعين مرة ومن حفر له فأجنه ( فأجنه ‪ :‬الجنة‬

‫بالضم ‪ :‬السترة والجمع جنن واستجن بجنة ‪ :‬استتر بسترة ‪ .‬أ هـ ‪ 91‬المختار ‪ .‬ب ) أجري عليه‬

‫كأجر مسكن أسكنه إياه إلى يوم القيامة ومن كفنه كساه اهلل يوم القيامة من سندس واستبرق الجنة‬
‫( ق ‪ -‬عن أبي رافع )‬

‫(‪)919/91‬‬

‫‪ - 72249‬من غسل ميتا فكتم عليه غفر له أربعون كبيرة ومن كفن ميتا كساه اهلل من سندس‬

‫واستبرق الجنة ومن حفر لميت قبرا فأجنه فيه أجرى من األجر كأجر مسكن أسكنه إلى يوم القيامة‬

‫( طب ك ‪ -‬عن أبي رافع )‬

‫(‪)919/91‬‬

‫‪ - 72241‬ال تنجسوا موتاكم فإن المسلم ليس بنجس حيا وال ميتا‬
‫( ك قط ق ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)912/91‬‬

‫الفصل الثالث في التكفين‬

‫(‪)912/91‬‬

‫‪ - 72274‬إذا توفي أحدكم فوجد شيئا فليكفن في ثوب حبرة‬

‫( د ( أخرجه أبو داود كتاب الجنائز باب في الكفن رقم ‪ . 4914‬ص ) ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)912/91‬‬

‫‪ - 72279‬إذا أجمرتم ( أجمرتم ‪ :‬إذا بحرتموه بالطيب ‪ .‬أ هـ ‪ 214 / 9‬النهاية ‪ .‬ب ) الميت‬
‫فأجمروه ثالثا‬

‫( حم هق )‬

‫(‪)914/91‬‬

‫‪ - 72272‬إذا أجمرتم فأوتروا‬
‫( حب ك ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)914/91‬‬

‫‪ - 72274‬إذا ولى أحدكم أخاه فليحسن كفنه فإنهم يبعثون في أكفانهم ويتزاورون في أكفانهم‬
‫( سمويه عق خط ‪ -‬عن أنس الحارث ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)914/91‬‬

‫‪ - 72277‬إذا ولى أحدكم أخاه فليحسن كفنه‬

‫( حم م د ن ‪ -‬عن جابر ت ( أخرجه الترمذي كتاب الجنائز باب رقم ‪ 94‬؟ ؟ ورقم الحديث ‪111‬‬
‫وقال حسن غريب ) هـ ‪ -‬عن أبي قتادة )‬

‫(‪)917/91‬‬

‫‪ - 72271‬افرشوا لي قطيفتي في لحدي فإن األرض لم تسلك على أجساد األنبياء‬
‫( ابن سعد ‪ -‬عن الحسن مرسال )‬

‫(‪)917/91‬‬

‫‪ - 72274‬إن أحسن ما زرتم به اهلل في قبوركم ومساجدكم البياض‬
‫( هـ ‪ -‬عن أبي الدرداء )‬

‫(‪)917/91‬‬

‫‪ - 72274‬خير ثيابكم البياض فكفنوا فيها موتاكم وألبسوها أحياءكم وخير أكحالكم اإلثمد ينبت‬
‫الشعر ويجلو البصر‬
‫( هـ طب ك ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)911/91‬‬

‫‪ - 72279‬ال تغالوا في الكفن فإنه يسلب سلبا سريعا‬
‫( د ( أخرجه أبو داود كتاب الجنائز باب كراهية المغاالة في الكفن رقم ‪ . 4917‬ص ) ‪ -‬عن علي‬
‫)‬

‫(‪)911/91‬‬

‫‪ - 72271‬من وجد سعة فليكفن في ثوب حبرة‬
‫( حم عن جابر )‬

‫(‪)911/91‬‬

‫‪ - 72214‬الميت يبعث في ثيابه التي يموت فيها‬

‫( د ( أخرجه أبو داود كتاب الجنائز باب ما يستحب من تطهير ثياب الميت رقم ‪ . 4917‬ص )‬
‫حب ك ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)914/91‬‬

‫‪ - 72219‬إن الميت يبعث في ثيابه التي يموت فيها‬
‫( ك ( أخرجه أبو داود كتاب الجنائز باب ما يستحب من تطهير ثياب الميت رقم ‪ . 4917‬ص )‬
‫هق ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)914/91‬‬

‫‪ - 72212‬من كفن ميتا كان له بكل شعرة منه حسنة‬
‫( خط ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)914/91‬‬

‫اإلكمال من التكفين‬

‫(‪)914/91‬‬

‫‪ - 72214‬أحسنوا كفن موتاكم فإنهم يتباهون ويتزاورون في قبورهم‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)914/91‬‬

‫‪ - 72217‬أحسنوا الكفن وال تؤذوا موتاكم بعويل وال بتزكية وال بتأخير وصية وال بقطيعة وعجلوا‬
‫قضاء دينه واعد لوا عن جيران السوء واذا حفرتم فأعمقوا وأوسعوا‬

‫( الديلمي ‪ -‬عن أم سلمة )‬

‫(‪)914/91‬‬

‫‪ - 72211‬إذا كفن أحدكم أخاه فليحسن كفنه‬
‫( د ‪ -‬عن جابر ) ( أخرجه أبو داود كتاب الجنائز باب في الكفن رقم ‪ . 4979‬ص )‬

‫(‪)919/91‬‬

‫‪ - 72214‬إذا ولى أحدكم أخاه فليحسن كفنه إن استطاع‬
‫( سمويه ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)919/91‬‬

‫‪ - 72214‬إذا ولي الرجل كفن أخيه فليحسن كفنه فإنهم يتزاورون فيها‬
‫( محمد بن المسيب األرغياني في كتاب األقران ‪ -‬عن أبي قتادة عن أنس )‬

‫(‪)919/91‬‬

‫‪ - 72219‬جمروا كفن الميت‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)911/91‬‬

‫‪ - 72211‬ال تعذب أباك بالسلى‬

‫( حم ‪ -‬عن رجل من قيس قال لما مات أبي جاءني النبي صلى اهلل عليه و سلم وقد شددته في‬
‫كفنه وأخذت سالءة فشددت بها الكفن قال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)911/91‬‬

‫‪ - 72244‬اجعلوها على وجهه واجعلوا على قدميه من هذا الشجر‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي أسيد الساعدي قال ‪ :‬كنت مع رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم على قبر حمزة‬
‫فجعلوا يجرون النمرة على وجهه فتنكشف قدماه ويجرونها على قدميه فينكشف وجهه قال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)911/91‬‬

‫‪ - 72249‬غطوا بها رأسه واجعلوا على رجليه من اإلذخر‬

‫( حم د ( أخرجه أبو داود كتاب الجنائز باب كراهية المغاالة رقم ‪ . 4914‬ص ) ن ‪ -‬عن خباب )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫الفصل الرابع في الصالة على الميت‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72242‬أول تحفة المؤمن أن يغفر لمن صلى عليه‬
‫( الحكيم عن أنس )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72244‬صلوا على كل ميت وجاهدوا مع كل أمير‬

‫( هـ وعن واثلة ) ( أخرجه ابن ماجه كتاب الجنائز رقم ‪ 9121‬وهو ضعيف ‪ .‬ص )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72247‬صلوا على من قال ( ال إله إال اهلل ) وصلوا وراء من قال ( ال إله إال اهلل )‬
‫( حل طب ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72241‬من صلى عليه ثالثة صفوف فقد أوجب‬
‫( ن ( أخرجه الترمذي كتاب الجنائز باب ما جاء في الصالة على الجنازة رقم ‪ 9429‬وقال حسن‬
‫صحيح ‪ .‬وأخرجه أبو داود برقم ‪ 4944‬وابن ماجه رقم ‪ . 9714‬ص ) عن مالك بن هبيرة )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72244‬ما من مسلم يموت ويصلي عليه ثالثة صفوف من المسلمين إال أوجب‬
‫( حم د ‪ -‬عن مالك بن هبيرة ) ( أخرجه أبو داود كتاب الجنائز باب في الصفوف على الجنازة رقم‬
‫‪ . 4944‬ص )‬

‫(‪)142/91‬‬

‫‪ - 72244‬ما من مسلم يموت فيقوم على جنازته أربعون رجال ال يشركون باهلل شيئا إال شفعوا فيه‬
‫( حم د ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)142/91‬‬

‫‪ - 72249‬ما من مسلم يصلي عليه أمة إال شفعوا فيه‬
‫( حم طب ‪ -‬عن ميمونة )‬

‫(‪)142/91‬‬

‫‪ - 72241‬ما من ميت يصلي عليه أمة من المسلمين يبلغون أن يكونوا مائة فيشفعوا له إال شفعوا‬
‫فيه‬

‫( حم م ( أخرجه مسلم كتاب الجنائز باب من صلى عليه شفعوا فيه رقم ‪ 174‬ورقم ‪ . 179‬ص )‬
‫ن ‪ -‬عن أنس وعائشة )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72244‬ال يموت أحد من المسلمين فيصلي عليه أمة من المسلمين يبلغون أن يكونوا مائة فما‬
‫فوقها فيشفعوا له إال شفعوا له‬

‫( حم ت ن ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72249‬ما صف صفوف ثالثة من المسلمين على ميت إال أوجب‬
‫( هـ ك ‪ -‬عن مالك بن هبيرة )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72242‬ما من رجل مسلم يموت فيقوم على جنازته أربعون رجال ال يشركون باهلل شيئا إال شفعهم‬
‫اهلل فيه‬
‫( حم م ( أخرجه مسلم كتاب الجنائز باب من صلى عليه مائة شفعوا فيه رقم ‪ 174‬ورقم ‪. 179‬‬
‫ص ) د ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)147/91‬‬

‫‪ - 72244‬ما من رجل يصلي عليه مائة إال غفر له‬
‫( طب حل ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)147/91‬‬

‫‪ - 72247‬ما من ميت يصلي عليه أمة من الناس إال شفعوا فيه‬
‫( ن ‪ -‬عن ميمونة )‬

‫(‪)147/91‬‬

‫‪ - 72241‬من صلى عليه مائة من المسلمين غفر له‬
‫( هـ ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72244‬صلوا على موتاكم بالليل والنهار‬
‫( هـ ‪ -‬عن جابر ) ( أخرجه ابن ماجه كتاب الجنائز رقم ‪ 9122‬واسناده ضعيف ‪ .‬ص )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72244‬صلوا على أطفالكم فإنهم من أفراطكم‬
‫( هـ ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72249‬أحق ما صليتم على أطفالكم‬
‫( الطحاوي هق ‪ -‬عن البراء )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72241‬إذا صليتم على الميت فأخلصوا له الدعاء‬
‫( د هـ حب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72294‬استهالل الصبي العطاس‬
‫( البزار ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72299‬صلت المالئكة على آدم فكبرت ؟ ؟ أربعا وقالت ‪ :‬هذه سنتكم يا بني آدم‬
‫( هق ‪ -‬أبي )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72292‬إن المالئكة صلت على آدم فكبرت عليه أربعا‬
‫( الشيرازي ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72294‬إذا صلوا على جنازة فأثنوا عليها خيرا يقول الرب ‪ :‬أجزت شهادتهم فيما يعلمون وأغفر‬
‫له ما ال يعلمون‬
‫( تخ ‪ -‬عن الربيع بنت معوذ )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72297‬من صلى على جنازة في المسجد فال شيء عليه‬
‫( د ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72291‬من صلى على جنازة في المسجد فليس له شيء‬

‫( حم هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب الجنائز رقم ‪ . 9194‬ص ) ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72294‬نهى أن يصلى على الجنائز بين القبور‬
‫( طس ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72294‬ألعرفن ما مات منكم ميت ما كنت بين أظهركم إال آذنتموني به فإن صالتي عليه له‬
‫رحمة‬

‫( هـ ‪ ( -‬أخرجه ابن ماجه كتاب الجنائز رقم ‪ . 9129‬ص ) عن يزيد ابن ثابت )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫اإلكمال من الصالة على الميت‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72299‬إذا حضرت الجنازة فاإلمام أحق بالصالة عليها من غيره‬
‫( ابن منيع ‪ -‬عن الحسين بن علي )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72291‬إذا رأيت أخاك مصلوبا أو مقتوال فصل عليه‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72214‬الصالة على الجنازة بالليل والنهار سواء يكبر أربعا ويسلم تسليمتين‬
‫( خط كر ‪ -‬عن عثمان وفيه ركن بن عبد اهلل الدمشقي متروك )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72219‬صلوا على موتاكم في الليل والنهار أربع تكبيرات‬
‫( ق ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72212‬كبرت المالئكة على آدم أربع تكبيرات‬
‫( ك ‪ -‬عن أنس أبو نعيم ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)199/91‬‬

‫‪ - 72214‬صلت المالئكة على آدم فكبرت عليه أربعا وسلموا تسليمتين‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)199/91‬‬

‫‪ - 72217‬إذا صلى أحدكم على جنازة ولم يمش معها فليقم لها حتى تغيب عنه وان مشى معها فال‬

‫يعقد حتى توضع‬

‫( ك والديلمي ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)199/91‬‬

‫‪ - 72211‬إذا صلى اإلنسان على الجنازة فقد انقطع زمامها إال أن يشاء ربها أن يتبعها‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)192/91‬‬

‫‪ - 72214‬من صلى على جنازة فانصرف قبل أن يفرع منها كان له قيراط فإن انتظر حتى يفرع‬
‫منها كان له قيراطان والقيراط مثل أحد في ميزانه يوم القيامة‬
‫( ك ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)192/91‬‬

‫‪ - 72214‬من صلى على جنازة ولم يتبعها فله قيراط فإن تبعها فله قيراطان قيل ‪ :‬وما القيراطان ؟‬
‫قال ‪ :‬أصغرهما مثل أحد‬
‫( م ( أخرجه مسلم كتاب الجنائز رقم ‪ . 171‬ص ) ت ‪ -‬عن أبي هريرة حم ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)192/91‬‬

‫‪ - 72219‬من صلى على جنازه فله قيراط فإن انتظر حتى يفرغ منها فله قيراطان‬
‫( حم ‪ -‬عن عبد اهلل بن مغفل )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72211‬اللهم ‪ .‬اغفر ألولنا وآخرنا وحينا وميتنا وذكرنا وأنثانا وصغيرنا وكبيرنا وشاهدنا وغائبنا‬
‫اللهم ال تحرمنا أجره وال تفتنا بعده‬

‫( البغوي ‪ -‬عن إبراهيم األشهل عن أبيه أن رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم صلى على جنازة فقال‬
‫‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72444‬اللهم ‪ .‬اللهم اغفر لحينا وميتنا وشاهدنا وغائبنا وصغيرنا وكبيرنا وذكرنا وأنثانا اللهم من‬
‫أح ييته منا فأحيه على اإلسالم ومن توفيته منا فتوفه على اإليمان اللهم ال تحرمنا أجره وال تضلنا‬

‫بعده‬
‫( حم ع ق ص ‪ -‬عن عبد اهلل بن أبي قتادة عن أبيه أنه شهد النبي صلى اهلل عليه و سلم صلى‬
‫على ميت قال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72449‬اللهم اغفر له وارحمه وعافه واعف عنه وأكرم نزله ووسع مدخله واغسله بالماء والثلج‬
‫والبرد ونقه من الخطايا كما نقيت الثوب األبيض من الدنس وأبدله دارا خي ار من داره وأهال خيرا من‬
‫أهله وزوجا خيرا من زوجه وأدخله الجنة وأعذه من عذاب القبر ‪ -‬وفي لفظ ‪ :‬فتنة القبر ‪ -‬وعذاب‬
‫النار‬

‫( ش م ( أخرجه مسلم كتا ب الجنائز باب الدعاء للميت في الصالة رقم ‪ . 144‬ص ) ن ‪ -‬عن‬
‫عوف بن مالك األشجعي قال ‪ :‬صلى رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم على جنازة فحفظت من‬
‫دعائه )‬

‫(‪)197/91‬‬

‫‪ - 72442‬اللهم أنت ربها وأنت خلقتها وأنت هديتها لالم وأنت قبضت روحها وأنت أعلم بسرها‬
‫وعالنيتها جئنا شفعاء فاغفر لها‬

‫( د ق ( أخرجه أبو داود كتاب الجنائز باب الدعاء للميت رقم ‪ . 4244‬ص ) عن أبي هريرة )‬

‫(‪)197/91‬‬

‫‪ - 72444‬ال يموتن فيكم ميت ما كنت بين أظهركم إال آذنتموني به فإن صالتي عليه له رحمة‬
‫( حم ‪ -‬عن يزيد بن ثابت )‬

‫(‪)197/91‬‬

‫‪ - 72447‬إن أخاكم مات بغير أرضكم فقوموا وصلوا عليه قالوا ‪ :‬من هذا ؟ قال ‪ :‬النجاشي‬
‫( ط حم هـ وابن قانع طب ص ‪ -‬عن أبي الطفيل عن حذيفة بن أسيد الغفاري )‬

‫(‪)191/91‬‬

‫‪ - 72441‬إن أخاكم النجاشي قد مات فمن أراد يصلي عليه فليصل عليه‬
‫( طب ‪ -‬عنه )‬

‫(‪)191/91‬‬

‫‪ - 72444‬من صلى عليه أمة من الناس شفعوا فيه‬
‫( هب ‪ -‬عن ميمونة )‬

‫(‪)191/91‬‬

‫‪ - 72444‬ما صلى ثالثة صفوف من المسلمين على رجل ميت إال أوجب‬
‫( هـ وابن سعد ك ‪ -‬عن مالك بن هبيرة السلمى )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72449‬ما صلى ثالثة صفوف من المسلمين على رجل مسلم يستغفرون له إال غفر له‬
‫( ق ‪ -‬عن مالك بن هبيرة )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72441‬اللهم أجرها من الشيطان وعذاب القبر اللهم جاف األرض عن جنبيها وصعد روحها‬
‫ولقها منك رضوانا‬

‫( هـ ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫الفصل الخامس في التشييع‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72494‬إن أول ما يجازى به المؤمن بعد موته أن يغفر لجميع من تبع جنازته‬
‫( عبد بن حميد والبزار هب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72499‬من خرج مع جنازة من بيتها وصلى عليها ثم تبعها حتى تدفن كان له قيراطان من أجر‬
‫كل قيراط مثل أحد ومن صلى عليها ثم رجع كان قيراط من األجر مثل أحد‬
‫( م ( أخرجه مسلم كتاب الجنائز باب فضل الصالة على الجنازة رقم ‪ ) . 14‬د ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72492‬من صلى على جنازة ولم يتبعها فله قيراط فإن تبعها فله قيراطان أصغرهما مثل أحد‬
‫( ت ‪ -‬عنه )‬

‫(‪)199/91‬‬

‫‪ - 72494‬من شهد الجنازة حتى يصلى عليها فله قيراط ومن شهدها حتى تدفن كان له قيراطان‬
‫مثل الجبلين العظيمين‬

‫( ق ( أخرجه مسلم كتاب الجنائز رقم ‪ 171‬ورقم ‪ . 14‬ص ) ن ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)199/91‬‬

‫‪ - 72497‬من صلى على جنازة ولم يتبعها فله قيراط ومن انتظرها حتى توضع في اللحد فله‬
‫قيراطان والقيراطان مثل الجبلين العظيمين‬
‫( حم ن هـ ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)199/91‬‬

‫‪ - 72491‬من صلى على جنازة فله قيراط فإن شهد دفنها فله قيراطان القيراط مثل أحد‬
‫( م هـ ‪ -‬عن ثوبان )‬

‫(‪)191/91‬‬

‫‪ - 72494‬من تبع جنازة حتى يصلى عليها ويفرغ منها فله قيراطان ومن تبع حتى يصلى فله قيراط‬
‫والذي نفس محمد بيده لهو أثقل في ميزانه من أحد‬

‫( حم هـ ‪ -‬عن أبي )‬

‫(‪)191/91‬‬

‫‪ - 72494‬من تبع جنازة حتى يصلى عليها كان له من األجر قيراط ومن مشى مع جنازة حتى‬
‫تدفن كان له من األجر قيراطان والقيراط مثل أحد‬

‫( حم ن ‪ -‬عن البراء حم م ( اخرجه مسلم كتاب الجنائز رقم ‪ . 11‬ص ) ن ‪ -‬عن ثوبان )‬

‫(‪)191/91‬‬

‫‪ - 72499‬من تبع جنازة مسلم إيمانا واحتسابا وكان معها حتى يصلى عليها ويفرغ من دفنها فإنه‬
‫يرجع من األجر بقيراطين كل قيراط مثل أحد ومن صلى عليها ثم رجع قبل أن تدفن فإنه يرجع‬
‫بقيراط من األجر‬

‫( خ هـ ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)124/91‬‬

‫‪ - 72491‬من تبع جنازة حتى يفرغ منها فله قيراطان فإن رجع قبل أن يفرغ منها فله قيراط‬
‫( ن ( أخرجه النسائي كتاب الجنائز باب ثواب من صلى على جنازة رقم ‪ 9114‬و ‪ 9114‬و ‪9119‬‬
‫و ‪ . 9111‬ص ) ‪ -‬عن عبد اهلل بن مغفل )‬

‫(‪)124/91‬‬

‫‪ - 72424‬من تبع جنازة فصلى عليها ثم انصرف فله قيراط من األجر ومن تبعها فصلى عليها ثم‬
‫قعد حتى يفرغ من دفنها ف له قيراطان من األجر كل واحد منهما أعظم من أحد‬

‫( ن ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)124/91‬‬

‫‪ - 72429‬إذا رأى أحدكم جنازة فإن لم يكن ماشيا معها فليقم حتى يخلفها أو تخلفه أو توضع من‬
‫قبل أن تخلفه‬

‫( ن ‪ -‬عن عامر ابن ربيعة )‬

‫(‪)129/91‬‬

‫‪ - 72422‬إذا رأيتم الجنازة فقوموا فمن تبعها ( أخرجه النسائي كتاب الجنائز رقم ‪ . 9172‬ص )‬
‫فال يقعد حتى توضع‬

‫( حم ق ش ‪ -‬عن أبي سعيد خ ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)129/91‬‬

‫‪ - 72424‬إن للموت فزعا فإذا رأيتم جنازة فقوموا‬
‫( ن حب ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)129/91‬‬

‫‪ - 72427‬قوموا فإن للموت فزعا‬
‫( حم هـ ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)122/91‬‬

‫‪ - 72421‬إذا رأيتم الجنازة فقوموا لها حتى تخلفكم أو توضع‬
‫( حم ق ‪ -‬عن عامر بن ربيعة )‬

‫(‪)122/91‬‬

‫‪ - 72424‬إن للموت فزعا فإذا رأيتم الجنازة فقوموا‬
‫( حم م د ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)122/91‬‬

‫‪ - 72424‬أال تستحيون أن مالئكة اهلل يمشون على أقدامهم وأنتم على ظهور الدواب‬
‫( ت هـ ك ‪ -‬عن ثوبان )‬

‫(‪)124/91‬‬

‫‪ - 72429‬الراكب خلف الجنازة والماشي حيث شاء منها والطفل يصلي عليه‬
‫( حم ن ( أخرجه النسائي كتاب الجنائز باب مكان الراكب من الجنازة رقم ‪ 9177‬و ‪ . 9114‬ص )‬
‫هـ ‪ -‬عن المغيرة بن شعبة )‬

‫(‪)124/91‬‬

‫‪ - 72421‬لتكن عليكم السكينة‬
‫( حم ‪ -‬عن أبي موسى )‬

‫(‪)124/91‬‬

‫‪ - 72444‬ما دون الخبب إن يكن خيرا يعجل إليه وان يكن غير ذلك فبعدا ألهل النار والجنازة‬
‫متبوعة وال تتبع ليس معها من يقدمها‬

‫( م ( أخرجه الترمذي كتاب الجنائز باب ما جاء في المشي خلف الجنازة رقم ‪ 9499‬وقال الترمذي‬
‫‪ :‬غريب‬
‫وأخرجه أبو داود كتاب الجنائز رقم ‪ . 4997‬وقال أبو داود في اسناده يحيى بن عبد اهلل وهو‬
‫ضعيف ‪ .‬ص ) ن ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)127/91‬‬

‫‪ - 72449‬الجنازة متبوعة وليست بتابعة وليس معها من يقدمها‬
‫( هـ ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)127/91‬‬

‫‪ - 72442‬أسرعوا بالجنازة فإن تك صالحة فخير تقدمونها وان تك سوى ذلك فشر تضعونه عن‬
‫رقابكم‬
‫( حم ق ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)127/91‬‬

‫‪ - 72444‬ال تؤخروا الجنازة إذا حضرت‬
‫( هـ ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)121/91‬‬

‫‪ - 72447‬إن الميت يعرف من يحمله ومن يغسله ومن يدليه في قبره‬
‫( حم ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)121/91‬‬

‫‪ - 72441‬الراكب يسير خلف الجنازة والماشي يمشي خلفها وأمامها وعن يمينها وعن يسارها قريبا‬
‫منها والسقط يصلي عليه ويدعى لوالديه بالمغفرة والرحمة‬
‫( حم د ( أخرجه أبو داود كتاب الجنائز باب المشي أمام الجنازة رقم ‪ . 494‬ص ) ت ك ‪ -‬عن‬
‫المغيرة )‬

‫(‪)121/91‬‬

‫‪ - 72444‬من اتبع الجنازة فليحمل بجوانب السرير كلها‬
‫( هـ ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)124/91‬‬

‫‪ - 72444‬من تبع جنازة وحملها ثالث مرات فقد قضى ما عليه من حقها‬
‫( ت ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)124/91‬‬

‫‪ - 72449‬من حمل بجوانب السرير األربع غفر له أربعون كبيرة‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن واثلة )‬

‫(‪)124/91‬‬

‫‪ - 72441‬ال تتبع الجنازة بصوت وال نار وال يمشي بين يديها‬

‫( د ( أخرجه أبو داود كتاب الجنائز باب في النار يتبع بها الميت رقم ‪ . 449‬ص ) ‪ -‬عن أبي‬

‫هريرة )‬

‫(‪)124/91‬‬

‫‪ - 72474‬نهى أن تتبع جنازة معها رانة ( رانة ‪ :‬الرنين ‪ :‬الصوت وقد رن يرن رنينا ‪ .‬أ هـ ؟ ؟ ‪/‬‬

‫‪ 24‬النهايه ‪ .‬ب )‬

‫( هـ ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)124/91‬‬

‫‪ - 72479‬إذا تبعتم الجنازة فال تجلسوا حتى توضع‬
‫( م ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)124/91‬‬

‫‪ - 72472‬عليكم بالسكينة عليكم بالقصد في المشي بجنائزكم‬
‫( طب هق ‪ -‬عن أبي موسى )‬

‫(‪)129/91‬‬

‫اإلكمال من التشييع‬

‫(‪)129/91‬‬

‫‪ - 72474‬إذا رأيتم ا لجنازة فقوموا لها حتى تخلفكم أو توضع‬

‫( الشافعي حم خ م د ت ن هـ حب ‪ -‬عن عامر بن ربيعة قط في األفراد ‪ -‬عن عمر )‬

‫(‪)129/91‬‬

‫‪ - 72477‬إذا مرت بكم جنازة فقوموا لها فإنما تقومون لمن معها من المالئكة‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي موسى )‬

‫(‪)121/91‬‬

‫‪ - 72471‬إذا مرت بأحدكم جنازة فليقم حتى تخلفه‬
‫( ط ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)121/91‬‬

‫‪ - 72474‬إذا مرت عليكم جنازة مسلم أو يهودي أو نصراني فقوموا لها فإنا ليس لها نقوم إنما نقوم‬
‫لمن معها من المالئكة‬
‫( حم طب ‪ -‬عن أبي موسى )‬

‫(‪)121/91‬‬

‫‪ - 72474‬إنما قمت للمالئكة‬

‫( ن ك ‪ -‬عن أنس أن جنازة مرت على رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم فقام فقيل ‪ :‬إنها جنازة‬

‫يهودي قال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72479‬إذا مات الرجل من أهل الجنة استحيى اهلل عز و جل أن يعذب من حمله ومن تبعه‬
‫ومن صلى عليه‬

‫( الديلمي ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72471‬أفضل أهل الجنازة أكثرهم فيه ذكرا ومن لم يجلس حتى توضع وأوفاهم مكياال من حثا‬

‫عليها ثالثا‬

‫( ابن النجار ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72414‬أال تستحيون أن مالئكة اهلل يمشون على أقدامهم وأنتم على ظهور الدواب ركبانا ‪ -‬قال‬
‫في الجنازة‬

‫( ت هـ ك حل ق ‪ -‬عن ثوبان )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72419‬إن المالئكة كانت تمشي فلم أكن ألركب وهم يمشون فلما ذهبوا ركبت‬
‫( د ك ق ‪ -‬عن ثوبان أن رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم أتي بدابة وهو مع الجنازة فأبى أن‬
‫يركبها فلما انصرف أتي بدابة فركب فقيل له قال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72412‬إن أول تحفة المؤمن أن يغفر لمن خرج في جنازته‬
‫( ابن أبي الدنيا في ذكر الموت والخطيب ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72414‬إن أول ما يتحف به المؤمن إذا دخل قبره أن يغفر لمن صلى عليه‬
‫( قط في األفراد ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)142/91‬‬

‫‪ - 72417‬إن أول كرامة المؤمن على اهلل أن يغفر لمشيعه‬
‫( عد والخطيب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)142/91‬‬

‫‪ - 72411‬أول ما يبشر به المؤمن روح وريحان وجنة نعيم وأول ما يبشر به المؤمن أن يقال له ‪:‬‬

‫أبشر ولى اهلل برضاه والجنة قدمت خير مقدم قد غفر اهلل لمن شيعك واستجاب لمن استغفر لك وقبل‬

‫من شهد لك‬
‫( ش وأبو الشيخ في الثواب ‪ -‬عن سلمان )‬

‫(‪)142/91‬‬

‫‪ - 72414‬إن هلل مالئكة يمشون مع الجنازة يقولون ‪ :‬سبحان من تعزز بالقدرة وقهر العباد بالموت‬
‫( الرافعي ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72414‬ما من ميت يوضع على سريره فيخطى به ثالث خطى إال نادى بصوت يسمعه من‬
‫يشاء اهلل ‪ :‬يا إخوتاه ويا حملة نعشاه ال تغرنكم الدنيا كما غرتني وال يلعبن بكم الزمان كما لعب بي‬
‫أترك ما تركت لذريتي وال يحملون عني خطيئتي وأنتم تشيعوني ثم تتركوني والجبار يخاصمني‬

‫( ابن أبي الدنيا والديلمي ‪ -‬عن عمر )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72419‬ال تزال أمتي على مسكة من دينها ما لم يكلوا الجنائز إلى أهلها‬
‫( طب ك هب ص ‪ -‬عن الحارث بن وهب عن الصنابحي )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72411‬من شهد الجنازة حتى يصلى عليها فله قيراط ومن شهد حتى تدفن كان له قيراطان قيل ‪:‬‬
‫وما القيراطان ؟ قال ‪ :‬مثل الجبلين العظيمين‬
‫( خ م ن هب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)147/91‬‬

‫‪ - 72444‬من تبع جنازة حتى يصلى عليها ثم يرجع فله قيراط ومن صلى عليها ثم مشى معها‬
‫حتى يدفنها فله قيراطان القيراط مثل أحد‬

‫( طب ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)147/91‬‬

‫‪ - 72449‬من شيع جنازة حتى تدفن فله قيراطان ومن رجع قبل أن تدفن فله قيراط مثل أحد‬
‫( الحكيم ‪ -‬عن عبد اهلل بن مغفل )‬

‫(‪)147/91‬‬

‫‪ - 72442‬من خرج مع جنازة من بيتها وصلى عليها ثم تبعها حتى تدفن كان له قيراطان من أجر‬
‫( ‪ ( . . .‬أخرجه النسائي كتاب الجنائز ‪ 9114‬ومر عزوه برقم ‪ . 72499‬ص ) ‪ -‬عن أبي هريرة‬
‫)‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72444‬من شهد جنازة ومشى أمامها وحمل بأربع زوايا السرير وجلس حتى تدفن كتب له‬
‫قيراطان من أجر أخفهما في ميزانه يوم القيامة أثقل من جبل أحد‬

‫( عد وابن عساكر ‪ -‬عن معروف الخياط عن واثلة ومعروف ليس بالقوي )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72447‬أيما جنازة لم يتبعها خلوق ( خلوق ‪ :‬وهو طيب معروف مركب يتخذ من الزعفران وغيره‬

‫من أنواع الطيب وتغلب عليه الحمرة والصفرة ‪ .‬وقد ورد تارة بإباحته وتارة بالنهي عنه ‪ .‬والنهي أكثر‬

‫وأثبت ‪ .‬وانما نهي عنه ألنه من طيب النساء ‪ .‬أ هـ ‪ 49 / 2‬النهاية ‪ .‬ب ) وال نار شيعها سبعون‬

‫ألف ملك‬
‫( أبو الشيخ والديلمي ‪ -‬عن عثير البدري )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72441‬من حمل جوانب السرير األربع كفر اهلل عنه أربعين كبيرة‬
‫( طس ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72444‬من حمل قوائم السرير األربع إيمانا واحتسابا حط اهلل أربعين كبيرة‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72444‬السير ما دون الخبب ( الخبب ‪ :‬ضرب من العدو ومنه الحديث ‪ ) 24 / 2 ( :‬النهاية ‪.‬‬
‫ب ) فإن يك خيرا يتعجل إليه وان يك سوى ذلك فبعدا ألهل النار الجنازة متبوعة وال تتبع وليس منها‬
‫من تقدمها‬
‫( حم ق وضعفه ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72449‬انتشطوا بها وال تدبوا دبيب اليهود بجنائزها‬
‫( ص حم ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72441‬لتكن عليكم السكينة‬
‫( حم ‪ -‬عن أبي موسى أن ناسا مروا على رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم بجنازة يسرعون بها قال‬
‫‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72444‬الماشي أمام الجنازة والراكب خلفها والطفل يصلي عليه‬
‫( ك ‪ -‬عن المغيرة بن شعبة )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫الفصل السادس في الدفن‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72449‬ادفنوا موتاكم وسط قوم صالحين فإن الميت يتأذى بجار السوء كما يتأذى الحي بجار‬
‫السوء‬
‫( حل ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72442‬احفروا واعمقوا وأوسعوا وأحسنوا وادفنوا االثنين والثالثة في قبر واحد وقدموا أكثرهم قرآنا‬
‫( حم هق ‪ -‬عن هشام بن عامر )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72444‬إني ال أرى طلحة إال قد حدث فيه الموت فآذنوني به حتى أشهده وأصلي عليه وعجلوا‬
‫فإنه ال ينبغي لجيفة مسلم أن تحبس بين ظهراني أهله‬
‫( د ‪ -‬عن حصين بن وحوح ) ( أخرجه أبو داود كتاب الجنائز باب التعجيل بالجنازة رقم ‪. 4911‬‬
‫ص)‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72447‬إذا وضعت الجنازة واحتملها الرجال على أعناقهم فإن كانت صالحة قالت ‪ :‬قدموني وان‬
‫كانت غير صالحة قالت ألهلها ‪ :‬يا ويلها ؟ أين تذهبون بها يسمع صوتها كل شيء إال اإلنسان ولو‬
‫سمعه اإلنسان لصعق‬
‫( حم خ ( أخرجه البخاري في صحيحه كتاب الجنائز باب حمل الرجال الجنازة دون النساء ‪/ 2‬‬

‫‪ . 921 / 949‬ص ) ن ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72441‬إن المؤمن إذا مات تجملت المقابر لموته فليس منها بقعة إال وهي تتمنى أن يدفن فيها‬
‫وان الكافر إذا مات أظلمت المقابر لموته وليس منها بقعة إال وهي تستجير باهلل أن ال يدفن فيها‬
‫( الحكيم وابن عساكر ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72444‬إذا وضعتم موتاكم في قبورهم فقولوا ‪ :‬بسم اهلل وعلى سنة رسول اهلل‬
‫( حم حب طب ك هق ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)174/91‬‬

‫‪ - 72444‬الحدوا وال تشقوا فإن اللحد لنا والشق لغيرنا‬
‫( حم ‪ -‬عن جرير )‬

‫(‪)174/91‬‬

‫‪ - 72449‬ألحد آلدم وغسل بالماء وترا فقالت المالئكة ‪ :‬هذه سنة ولد آدم من بعده‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أبي )‬

‫(‪)174/91‬‬

‫‪ - 72441‬إن الميت إذا دفن سمع خفق نعالهم إذا ولوا عنه منصرفين‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)179/91‬‬

‫‪ - 72494‬إن لكل بيت بابا وباب القبر من تلقاء رجليه‬
‫( طب ‪ -‬عن النعمان بن بشير )‬

‫(‪)179/91‬‬

‫‪ - 72499‬خمروا وجوه موتاكم وال تشبهوا باليهود‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)179/91‬‬

‫‪ - 72492‬اللحد لنا والشق لغيرنا‬
‫( ‪ 7‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)172/91‬‬

‫‪ - 72494‬اللحد لنا والشق لغيرنا من أهل الكتاب‬
‫( حم ‪ -‬عن جرير )‬

‫(‪)172/91‬‬

‫‪ - 72497‬من مات بكرة فال يقيلن إال في قبره ومن مات عشية فال يبيتن إال في قبره‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)172/91‬‬

‫‪ - 72491‬ال تدفنوا موتاكم بالليل إال أن تضطروا‬
‫( هـ )‬

‫(‪)174/91‬‬

‫‪ - 72494‬إن أرحم ما يكون اهلل بالعبد إذا وضع في حفرته‬
‫( فر ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)174/91‬‬

‫‪ - 72494‬سووا القبور على وجه األرض إذا دفنتم‬
‫( طب ‪ -‬عن فضالة بن عبيد )‬

‫(‪)174/91‬‬

‫‪ - 72499‬استغفروا ألخيكم وسلوا له التثبيت فإنه اآلن يسأل‬
‫( ك ‪ -‬عن عثمان )‬

‫(‪)177/91‬‬

‫اإلكمال من الفصل السادس في الدفن‬

‫(‪)177/91‬‬

‫‪ - 72491‬إذا مات الميت في الغداة فال يقيلن إال في قبره واذا مات بالعشي فال يبيتن إال في قبره‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)177/91‬‬

‫‪ - 72414‬إذا مات أحدكم فال تحبسوه وأسرعوا به إلى قبره وليقرأ عند رأسه بفاتحة البقرة وعند رجليه‬

‫بخاتمة البقرة‬

‫( طب هب ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)171/91‬‬

‫‪ - 72419‬إذا دخل الميت في القبر مثلت له الشمس عند غروبها فيجلس فيمسح عينيه ويقول ‪:‬‬
‫دعوني أصلي‬
‫( هـ حب ص ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)171/91‬‬

‫‪ - 72412‬إن أولى الناس بالرجل يلي مقدمه من القبر وان أولى الناس بالمرأة يلي مؤخرها من‬
‫القبر‬

‫( الديلمي ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)171/91‬‬

‫‪ - 72414‬إن لكل شيء بابا يدخل منه وان مدخل القبر من نحو الرجلين‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن خالد بن يزيد )‬

‫(‪)174/91‬‬

‫‪ - 72417‬أوسع من قبل الرأس وأوسع من قبل الرجلين لرب عذق له في الجنة‬
‫( حم ‪ -‬عن رجل من األنصار )‬

‫(‪)174/91‬‬

‫‪ - 72411‬اللهم إن فالن ابن فالن في ذمتك وحبل جوارك فقه من فتنة القبر وعذاب النار وأنت‬
‫أهل الوفاء والحمد اللهم فاغفر له وارحمه إنك أنت الغفور الرحيم‬
‫( حم د هـ ‪ -‬عن واثلة )‬

‫(‪)174/91‬‬

‫‪ { - 72414‬منها خلقناكم وفيها نعيدكم ومنها نخرجكم تارة أخرى } بسم اهلل وفي سبيل اهلل وعلى‬
‫ملة رسول اهلل‬

‫( ك ‪ -‬عن أبي أمامة قال ‪ :‬لما وضعت أم كلثوم بنت رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم في القبر‬
‫قال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)174/91‬‬

‫‪ - 72414‬القبر حفرة من حفر النار أو روضة من رياض الجنة‬
‫( ق في كتاب عذاب القبر ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)174/91‬‬

‫‪ - 72419‬ال تدفنوا موتاكم في الليل إال أن تضطروا وال يصلين على أحدكم ما دمت بين ظهرانيكم‬
‫غيري فإذا مات أخو أحدكم فليحسن كفنه‬
‫( ك في تاريخه ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)174/91‬‬

‫‪ - 72411‬ال يدخل القبر رجل قارف أهله الليلة‬
‫( حم والطحاوي ك ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)179/91‬‬

‫‪ - 72744‬ال تطلعوا في القبو ار فإنها أمانة وال يدخل القبر إال ذو أناة فعسى أله ؟ ؟ يحل العقد‬

‫فيتجلى له وجه أسود وعسى أن يحل العقد فيرى حية سوداء مطوقة في عنقه وعسى أن يسويه في‬

‫لحده فيسمع أصوات السالسل وعسى أن يقلبه فيتصور له دخان من تحته فإنها أمانة‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن ابن إبراهيم بن هدبة عن أنس )‬

‫(‪)179/91‬‬

‫‪ - 72749‬أما إنها ال تضر وال ينفع ولكنها تقر بعين الحي فإن العبد إذا عمل عمال أحب اهلل أن‬

‫يتقنه‬

‫( ابن سعد وزبير بن بكار طب كر ‪ -‬عن عبد الرحمن بن حسان عن أمه سيرين قالت ‪ :‬لما دفن‬
‫إبراهيم رأى رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم فرجة في اللبن فأمر بها أن تسد وقال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)179/91‬‬

‫‪ - 72742‬أما إن هذا ال ينفع الميت وال يضره ولكن اهلل يحب من العامل إذا عمله أن يحسن‬
‫( هب ‪ -‬عن كليب الجري )‬

‫(‪)171/91‬‬

‫‪ - 72744‬إنها ال تضر وال تنفع ولكنها تقر عين الحي‬
‫( ابن سعد ‪ -‬عن مكحول أن النبي صلى اهلل عليه و سلم كان على شفير قبر ابنه فرأى فرجة في‬
‫اللحد فناول الحفار مدرة وقال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)171/91‬‬

‫‪ - 72747‬سدوا خالل اللبن أما إن هذا ليس بشيء ولكنه يطيب بنفس الحي‬
‫( الحسن بن سفيان ك وابن عساكر ‪ -‬عن أبي أمامة لما وضعت أم كلثوم بنت رسول اهلل صلى اهلل‬
‫عليه و سلم في القبر قال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)171/91‬‬

‫التلقين من اإلكمال‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72741‬إذا مات الرجل فدفنتموه فليقم أحدكم عند رأسه فليقل ‪ :‬يا فالن ابن فالنة فإنه سيسمع‬
‫فليقل ‪ :‬يا فالن ابن فالنة فإنه سيستوي قاعدا فليقل ‪ :‬يا فالن ابن فالنة فإنه سيقول له ‪ :‬أرشدني‬
‫رحمك اهلل فليقل اذكر ‪ :‬ما خرجت عليه من الدنيا شهادة أن ال إله إال اهلل وأن محمدا عبده ورسوله‬
‫وأن الساعة آتية ال ريب فيها وأن اهلل يبعث من في القبور ‪ .‬وان منكرا ونكيرا عند ذلك كل واحد‬

‫يأخذ بيد صاحبه ويقول ‪ :‬قم ما تصنع عند رجل لقن حجته فيكون اهلل حجيجهما دونه‬
‫( كر ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72744‬إذا مات أحد من إخوانكم فنثرتم عليه التراب فليقم رجل منكم عند رأسه ثم ليقل ‪ :‬يا فالن‬
‫ابن فالنة فإنه يسمع ولكن ال يجيب ثم ليقل ‪ :‬يا فالن ابن فالنة فإنه يستوي جالسا ثم ليقل ‪ :‬يا‬

‫فالن ابن فالنة فإنه يقول ‪ :‬أرشدنا رحمك اهلل ولكن ال تشعرون ثم ليقل ‪ :‬اذكر ما خرجت عليه من‬
‫الدنيا شهادة أن ال إله إال اهلل وأن محمدا عبده ورسوله وأنك رضيت باهلل ربا وبمحمد نبيا وباإلسالم‬

‫دينا وبالقرآن إماما ‪ .‬فإنه إذا فعل ذلك أخذ منكر ونكير أحدهما بيد صاحبه ثم يقول له ‪ :‬اخرج بنا‬
‫من عند هذا ما نصنع به فقد لقن حجته ولكن اهلل عز و جل لقنه حجته دونهم قال رجل ‪ :‬يا رسول‬
‫اهلل فإن لم أعرف أمه قال ‪ :‬انسبه إلى حواء‬
‫( طب كر الديلمي ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72744‬يا أبا أمامة أال أدلك على كلمات هن خير للميت من الدنيا وما فيها وما غابت عليه‬
‫الشمس وطلعت إذا مات أخوكم المؤمن وفرغتم من دفنه فليقم أحدكم عند قبره ثم ليقل ‪ :‬يا فالن ابن‬

‫فالنة والذي نفس محمد بيده إنه ليستوي قاعدا ثم ليقولن ‪ :‬يا فالن ابن فالنة فيقول ‪ :‬أرشدني إلى ما‬
‫عندك يرحمك اهلل فليقل ‪ :‬اذكر ما خرجت عليه من الدنيا شهادة أن ال إله إال اهلل وأن محمدا رسول‬
‫اهلل وقد كنت رضيت باهلل ربا وباإلسالم دينا وبمحمد نبيا فيقوم منكر فيأخذ بيد نكير فيقول ‪ :‬قم بنا‬
‫ما يقعدنا عند هذا وقد لقن حجته ويكون اهلل حجيجهما دونه ‪ .‬قيل ‪ :‬إن كنت ال أحفظ اسم أمه ‪.‬‬

‫قال ‪ :‬فانسبه إلى حواء‬

‫( ابن النجار ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)119/91‬‬

‫ذيل الدفن من اإلكمال‬

‫(‪)119/91‬‬

‫‪ - 72749‬إن أباكم آدم كان طواال كالنخلة السحوق ( السحوق ‪ :‬الطويلة التي تمد ثمرها على‬

‫المجتنى ‪ .‬النهاية ‪ . 474 / 2‬ب ) ستين ذراعا كثير الشعر وارى ( وارى ‪ :‬واراه مواراة ‪ :‬ستره ‪.‬‬

‫المصباح ‪ . 147 / 2‬ب ) العورة فلما أصاب الخطيئة في الجنة خرج منها هاربا فلقيته شجرة‬
‫فأخذت بناصيته فحبسته وناداه ربه ‪ :‬أفرارا مني يا آدم قال ‪ :‬ال بل حياء منك يا رب مما جنيت‬
‫فأهبط إلى األرض فلما ح ضرته الوفاة بعث إليه من الجنة مع المالئكة بكفنه وحنوطه فلما رأتهم‬

‫حواء ذهبت لتدخل دونهم قال ‪ :‬خلي بيني وبين رسل ربي فما أصابني الذي أصابني إال فيك وال‬
‫لقيت الذي لقيت إال منك فلما توفي غسلوه بالماء والسدر وت ار وكفنوه في وتر من الثياب ثم لحدوا له‬

‫ودفنوه وقالوا ‪ :‬هذه سنة ولد آدم من بعده‬
‫( عبد بن حميد في تفسيره وأبو الشيخ في العظمة والخرائطي في مكارم األخالق ‪ -‬عن أبي بن‬
‫كعب )‬

‫(‪)119/91‬‬

‫‪ - 72741‬اللهم اغفر ألحيائنا وأمواتنا وأصلح ذات بيننا وألف بين قلوبنا اللهم هذا عبدك فالن وال‬

‫نعلم إال خيرا وأنت أعلم به فاغفر لنا وله قيل ‪ :‬يا رسول اهلل فإن لم أعلم خيرا ؟ قال ‪ :‬ال تقل إال ما‬

‫تعلم‬
‫( ابن سعد والبغوي والباوردي طب وأبو نعيم ‪ -‬عن عبد اهلل بن الحارث بن نوفل بن الحارث بن‬
‫عبد المطلب عن أبيه )‬

‫(‪)112/91‬‬

‫‪ - 72794‬من حثا على ميت حثوة كتب اهلل له بكل ثراة حسنة‬
‫( زكريا الساجي في أخبار األصمعي ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)112/91‬‬

‫‪ - 72799‬من حثا على مسلم أو مسلمة احتسابا كتب اهلل له بكل ثراة حسنة‬
‫( أبو الشيخ ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)112/91‬‬

‫‪ - 72792‬من حفر قبرا احتسابا كان له من األجر كأنما أسكن مسكينا في بيت إلى يوم القيامة‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫الفصل السابع في ذم النياحة على الميت‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72794‬أيما نائحة ماتت قبل أن تتوب ألبسها اهلل سرباال من نار وأقامها للناس يوم القيامة‬
‫( ع عد ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72797‬إياكم ونعيق الشيطان فإنه مهما يكون من العين وال قلب وما يكون من اللسان واليد فمن‬
‫الشيطان‬

‫( الطيالسي ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)117/91‬‬

‫‪ - 72791‬البكاء من الرحمة والصراخ من الشيطان‬

‫( ابن سعد ‪ -‬عن بكير بن عبد اهلل بن األشج مرسال )‬

‫(‪)117/91‬‬

‫‪ - 72794‬تجعل النوائح يوم القيامة صفين ‪ :‬صف عن يمينهم وصف عن يسارهم فينبحن على‬
‫أهل النار كما تنبح الكالب‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)117/91‬‬

‫‪ - 72794‬شعبتان ال تتركهما أمتي ‪ :‬النياحة والطعن في األنساب‬
‫( حل ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)111/91‬‬

‫‪ - 72799‬القاص ينتظر المقت والمستمع ينتظر الرحمة والتاجر ينتظر الرزق والمحتكر اللعنة‬
‫والنائحة ومن حولها من امرأة مستمعة عليهن لعنة اهلل والمالئكة والناس أجمعين‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عمرو وابن عباس وابن الزبير )‬

‫(‪)111/91‬‬

‫‪ - 72791‬لست أدخل دارا فيها نوح وال كلب أسود‬
‫( طب عن ابن عمر )‬

‫(‪)111/91‬‬

‫‪ - 72724‬إنما أنا بشر تدمع العين ويخشع القلب وال نقول ما يسخط الرب واهلل يا إبراهيم إنا بك‬
‫لمحزونون‬

‫( ابن سعد ‪ -‬عن محمد بن لبيد )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72729‬أنا بريء ممن حلق وسلق ( سلق ‪ :‬رفع صوته عند المصيبة ‪ .‬النهاية ‪ . 419 / 2‬ب )‬
‫وخرق ( وخرق ‪ :‬الخرق ‪ :‬الشق ‪ .‬النهاية ‪ . 24 / 2‬ب )‬

‫( م ( أخرجه مسلم كتاب اإليمان كتاب باب تحريم ضرب الخدود رقم ‪ 94‬وراجع صحيح البخاري‬
‫كتاب الجنائز باب ما ينهى من الحلق عند المصيبة ( ‪ . ) 942‬ص ) ن هـ عن أبي موسى )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72722‬ليس منا من صلق ( صلق ‪ :‬الصلق ‪ :‬الصوت الشديد يريد رفعه في المصائب وعند‬
‫الفجيعة بالموت ويدخل فيه النوح ‪ .‬النهاية ‪ . 29 / 4‬ب ) ومن حلق ومن خرق‬

‫( د ( أخرجه أبو داود كتاب الجنائز باب في النوح رقم ‪ 4944‬والنسائي كتاب الجنائز باب شق‬
‫الجيوب رقم ‪ . 9944‬ص ) ن ‪ -‬عن أبي موسى )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72724‬لعن اهلل الخامشة وجهها والشاقة جيبها والداعية بالويل والثبور‬
‫( هـ حب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72727‬إن اهلل ليزيد الكافر عذابا ببكاء أهله عليه‬
‫( خ ( أخرجه البخاري في صحيحه كتاب الجنائز باب قوال النبي صلى اهلل عليه و سلم يعذب‬
‫الميت ببعض بكاء أهله عليه ‪ . 949 / 2‬ص ) ن ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72721‬إن اهلل يزيد الكافر عذابا ببعض بكاء أهله عليه‬
‫( ن ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72724‬إن الميت ليعذب ببكاء أهله عليه‬
‫( حم ق ‪ - 4‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)119/91‬‬

‫‪ - 72724‬الميت ليعذب ببكاء الحي‬
‫( ق ‪ -‬عن عمر )‬

‫(‪)119/91‬‬

‫‪ - 72729‬إن الميت ليعذب ببكاء الحي فإذا قالت النائحة ‪ :‬واعضداه وامانعاه واناصراه واكاسياه‬
‫جبذ الميت فقيل له ‪ :‬أناصرها أنت أكاسيها أنت أعضدها أنت‬

‫( حم ك ‪ -‬عن أبي موسى )‬

‫(‪)119/91‬‬

‫‪ - 72721‬أال تسمعون أن اهلل ال يعذب بدمع العين وال بحزن القلب ولكن يعذب بهذا ‪ -‬وأشار إلى‬
‫لسانه ‪ -‬أو يرحم وان الميت ليعذب ببكاء أهله عليه‬

‫( ق ( أخ رجه البخاري كتاب الجنائز باب البكاء عند المريض ‪ . 94 / 2‬ص ) ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)111/91‬‬

‫‪ - 72744‬لم أنه عن البكاء إنما نهيت عن صوتين أحمقين فاجرين ‪ :‬صوت عند نغمة مزمار‬
‫شيطان ولعب وصوت عند مصيبة خمش وجوه وشق جيوب ورنة شيطان وانما هذه رحمة‬

‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب الجنائز باب ما جاء في الرخصة في البكاء رقم ‪ 941‬وقال حسن ‪.‬‬
‫ص ) ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)111/91‬‬

‫‪ - 72749‬ما من ميت يموت فيقوم باكيهم فيقول ‪ :‬واجباله واسيداه ونحو ذلك إال وكل به ملكان‬
‫يلهزانه أهكذا كنت‬

‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب الجنائز باب ما جاء في كراهية البكاء على الميت رقم ‪ . 944‬وقال‬
‫حسن غريب ‪ .‬ص ) ‪ -‬عن أبي موسى )‬

‫(‪)111/91‬‬

‫‪ - 72742‬الميت يعذب ببكاء الحي إذا قالوا ‪ :‬واعضداه واكاسياه واناصراه واجباله ونحو هذا يتعتع‬
‫( يتعتع ‪ :‬يقلقل ويزعج ‪ .‬أ هـ ‪ 91 / 9‬النهاية ‪ .‬ب ) ويقال ‪ :‬أنت كذلك أنت كذلك‬
‫( حم هـ ‪ -‬عن أبي موسى )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72744‬الميت ينضح عليه الحميم ببكاء الحي‬
‫( البزار ‪ -‬عن أبي بكر )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72747‬النياحة على الميت من أمر الجاهلية وان النائحة إذا لم تتب قبل أن تموت فإنها تبعث‬
‫يوم القيامة عليها سرابيل من قطران ثم يغلى عليها بدرع من لهب النار‬
‫( هـ ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72741‬لعن اهلل النائحة والمستمعة‬
‫( حم م ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72744‬اثنان في الناس هما بهم كفر ‪ :‬الطعن في األنساب والنياحة على الميت‬
‫( حم م ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72744‬ليس منا من لطم الخدود وشق الجيوب ودعا بدعوى الجاهلية‬
‫( حم ق ت ن هـ ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72749‬من نيح عليه يعذب بما نيح عليه‬
‫( حم ق ( أخرجه مسلم كتاب الجنائز برقم ‪ . 144‬ص ) ن هـ ‪ -‬عن المغيرة )‬

‫(‪)142/91‬‬

‫‪ - 72741‬الميت يعذب في قبره بما نيح عليه‬
‫( حم ق ن هـ ‪ -‬عن عمر )‬

‫(‪)142/91‬‬

‫‪ - 72774‬النائحة إذا لم تتب قبل موتها تقام يوم القيامة وعليها سربال من قطران ودرع من جرب‬
‫( حم م ( أخرجه مسلم كتاب الجنائز باب التشديد في النياحة رقم ‪ . 147‬ص ) ‪ -‬عن أبي مالك‬
‫األشعري )‬

‫(‪)142/91‬‬

‫‪ - 72779‬ال إسعاد ( إسعاد ‪ :‬هو إسعاد النساء في المناحات ‪ .‬تقوم ا لمرأة فتقوم معها أخرى من‬
‫جاراتها فتساعدها على النياحة ‪ .‬أ هـ ‪ 444 / 2‬النهاية ‪ .‬ب ) في افسالم وال شغار ( شغار ‪ :‬هو‬
‫نكاح معروف في الجاهلية كان يقول الرجل ‪ :‬شاغرني ‪ :‬أي زوجني أختك أو بنتك أو من تلي أمرها‬
‫حتى أزوجك أختي أو بنتي أو من ألى أمرها وال يكون بينهما مهر ويكون بضع كل واحدة منهما في‬

‫مقابلة بضع األخرى ‪ .‬أ هـ ‪ 792 / 2‬النهاية ‪ .‬ب ) وال عقر ( عقر ‪ :‬كانوا يعقرون االبل على قبور‬
‫الموتى أي ينحرونها ويقولون ‪ :‬إن صاحب القبر كان يعقر لألضياف أيام حياته ‪ :‬فنكافئه بمثل‬
‫صنيعه بعد وفاته ‪ .‬أه ‪ 249 / 4 -‬النهاية ‪ .‬ب ) في اإلسالم وال جلب ( جلب ‪ :‬الجلب يكون في‬
‫شيئين ‪ :‬أحدهما في الزكاة وهو أن يقدم المصدق على أهل الزكاة فينزل موضعا ثم يرسل من يجلب‬
‫إليه األموال من أماكنها ليأخذ صدقتها فنهى عن ذلك وأمر أن تؤخذ صدقاتهم على مياههم وأماكنهم‬
‫‪ .‬الثاني أن يكون في السباق وهو أن يتبع ا لرجل فرسه فيزجره ويجلب عليه ويصيح حثا له على‬
‫الجري فنهى عن ذلك ‪ .‬أ هـ ‪ 299 / 9‬النهاية ‪ .‬ب ) في اإلسالم وال جنب ( جنب ‪ :‬الجنب‬

‫بالتحريك في السباق ‪ :‬أن يجنب فرسا إلى فرسه الذي يسابق عليه فإذا فتر المركوب تحول إلى‬
‫المجنوب وهو في الزكاة أن ينزل العامل بأقصى مواضع أصحاب الصدقة ثم يأمر باألموال أن‬
‫تجنب إليه ‪ :‬أي تحضر فنهوا عن ذلك ‪ .‬أ هـ ‪ 444 / 9‬النهاية ‪ .‬ب ) ومن انتهب فليس منا‬
‫( حم ن حب ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72772‬نهى عن النوح والشعر والتصاوير وجلود السباع والتبرج والغناء والذهب والخز والحرير‬
‫( حم ‪ -‬عن معاوية )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72774‬نهى عن النعي‬

‫( حم ت هـ ‪ -‬عن حذيفة )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72777‬نهى عن النياحة‬
‫( د ‪ -‬عن أم عطية )‬

‫(‪)147/91‬‬

‫‪ - 72771‬إياكم والنعي فإن النعى من عمل الجاهلية‬
‫( ت ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)147/91‬‬

‫‪ - 72774‬نهى عن المراثي‬
‫( هـ ك ‪ -‬عن ابن أبي أوفى )‬

‫(‪)147/91‬‬

‫اإلكمال من الفصل السابع في ذم النياحة على الميت‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72774‬ارجع إليهن فإن أبين فاحث في أفواهن التراب‬

‫( ك ( أخرجه مسلم كتاب الجنائز باب التشديد في النياحة رقم ‪ . 141‬ص ) ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72779‬إن هؤالء النوائح يجعلن يوم القيامة صفين في جهنم ‪ :‬صف عن يمينهم وصف عن‬
‫يسارهم فينبحن على أهل النار كما تنبح الكالب‬
‫( طس ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72771‬إني لم أنه عن البكاء إنما نهيت عن النوح عن صوتين أحمقين فاجرين ‪ :‬صوت عند‬

‫نغمة لهو ولعب ومزامير شيطان وصوت عند مصيبة خمش وجوه شق جيوب ورنة شيطان إنما هذه‬
‫رحمة ومن ال يرحم ال يرحم يا إبراهيم لوال أنه أمر حق ووعد صدق وأنها سبيل مأتية وأن أخرانا‬
‫ستلحق أوالنا لحزنا عليك حزنا هو أشد من هذا وانا بك لمحزونون تدمع العين ويحزن القلب وال نقول‬

‫ما يسخط الرب‬

‫( ابن سعد ق ‪ -‬عن جابر وروى ت عنه بعضه وحسنه ‪ -‬عن عبد الرحمن بن عوف )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72714‬لم أنه عن البكاء إنما نهيت عن النوح وعن صوتين أحمقين فاجرين ‪ :‬صوت عند نغمة‬
‫مزمار شيطان ولعب وصوت عند مصيبة خمش وجوه وشق جيوب ورنة شيطان وانما هذه رحمة‬
‫ومن ال يرحم ال يرحم يا إبراهيم لوال أنه أمر حق ووعد ص دق وسبيل مأتي وأن أخرانا ستلحق أوالنا‬

‫لحزنا عليك حزنا هو أشد من هذا وانا بك لمحزونون تبكي العين ويحزن القلب وال نقول ما يسخط‬
‫الرب‬
‫( عبد بن حميد ‪ -‬عن جابر وروى صدره طب ت وقال ‪ :‬حسن ) مر عزوه برقم ‪72744‬‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72719‬ما كان من حزن في قلب أو عين فهو من قبل الرحمة وما كان من حزن في يد أو‬
‫لسان فهو من قبل الشيطان‬

‫( أبو نعيم ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72712‬النائحة إذا لم تتب توقف يوم القيامة على طريق بين الجنة والنار سرابيلها من قطران‬
‫وتغشى وجهها النار‬
‫( ابن أبي حاتم طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72714‬النوائح عليهم سرابيل من قطران‬

‫( أبو الحسن السقلي في أماليه طس ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72717‬تخرج النائحة يوم القيامة من قبرها شعثاء غبراء عليها درع من جرب وجلباب من لعنة‬
‫واضعة يديها على رأسها تقول ‪ :‬يا ويلتاه ومالك يقول ‪ :‬آمين ثم يكون من ذلك حظها النار‬

‫( ابن النجار ‪ -‬عن مسلمة بن جعفر عن حسان بن حميد عن أنس قال في الميزان ‪ :‬مسلمة يجهل‬
‫هو وشيخه وقال األزدي ‪ :‬ضعيف )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72711‬والذي نفس محمد بيده لو لم تكوني مسكينة لجررناك على وجهك أيغلب إحداكن أن‬

‫تصاحب صويحبه في الدنيا معروفا فإذا حال بينه وبينه من هو أولى به منه استرجع ثم قال ‪ :‬رب‬
‫اسمي ما أمضيت فأعني على ما أبقيت فوالذي نفس محمد بيده إن أحدكم ليبكي فيستعبر له‬
‫صويحبه فيا عباد اهلل ال تعذبوا موتاكم‬

‫( طب ‪ -‬عن قيلة بنت مخرمة )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72714‬تريدين أن تدخلي الشيطان بيتا قد أخرجه اهلل منه‬
‫( طب ‪ -‬عن أم سلمة )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72714‬فعلت فعل الشيطان حين أهبط إلى األرض ووضع يده على رأسه يرن وانه ليس منا من‬
‫حلق وال من خرق وال من سلق‬
‫( ابن سعد ‪ -‬عن محارب بن دثار مرسال )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72719‬يا أسماء ال تقولي هجرا ( هج ار ‪ :‬فحشا ‪ .‬أ هـ ‪ 271 / 1‬النهاية ‪ .‬ب ) وال تضربي‬
‫صدرا‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أسماء بنت عميس )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72711‬ويحهن لن يزلن يبكين بعد منذ الليلة مروهن فليرجعن وال يبكين على هالك بعد اليوم‬
‫( طب ك ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72744‬يا ويحهن إنهن ههنا حتى اآلن مرهن فليرجعن وال يبكين على هالك بعد اليوم‬

‫( طب ق ‪ -‬عن ابن عمر قال ‪ :‬رجع النبي صلى اهلل عليه و سلم يوم أحد فسمع نساء بني عبد‬
‫األشهل يبكين على هلكاهن فقال ‪ :‬لكن حمزة ال بواكي له فجئن نساء األنصار يبكين على حمزة‬

‫عنده فاستيقظ وهن يبكين فقال ‪ -‬فذكره ق كر ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72749‬ال تفعلي فإن ألهل البيت عند موت ميتهم ما دعوا به‬
‫( طب ‪ -‬عن أم سلمة )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72742‬إن اهلل تعالى ليعذب الميت بنياح أهله عليه‬
‫( طب ‪ -‬عن عمران بن حصين )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72744‬إن الميت ليعذب بالنياحة عليه في قبره‬
‫( ط ‪ -‬عن عمر )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72747‬إن المي ت ينضح عليه الحميم ببكاء الحي‬
‫( ع ‪ -‬عن أبي بكرة )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72741‬إن الميت يعذب في قبره بما نيح عليه‬

‫( حم ( أخرجه مسلم كتاب الجنائز باب الميت يعذب ببكاء أهله عليه رقم ‪ . 124‬ص ) م د ‪ -‬عن‬

‫عمر )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72744‬إياكم والنياحة على موتاكم فإن الميت ال يزال معذبا ما نيح عليه‬
‫( الشيرازي في األلقاب ‪ -‬عن أبي الدرداء )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72744‬المعول ( المعول ‪ :‬قال محققوا أهل اللغة ‪ :‬يقال ‪ :‬عول عليه وأعول لغتان وهو البكاء‬

‫بصوت ‪ .‬التعليق على صحيح مسلم لفؤاد عبد الباقي ‪ . 47 / 2‬ب ) عليه يعذب‬

‫( ط م ( أخرجه مسلم كتاب الجنائز باب الميت يعذب ببكاء أهله عليه رقم ‪ . 29‬ص ) عن عمر‬
‫وحفصة معا )‬

‫(‪)142/91‬‬

‫‪ - 72749‬الميت يعذب في قبره بالنياحة عليه‬
‫( حم ‪ -‬عن عمر )‬

‫(‪)142/91‬‬

‫‪ - 72741‬الميت يعذب في قبره ببكاء الحي‬
‫( ط ‪ -‬عن عمر وصهيب )‬

‫(‪)142/91‬‬

‫‪ - 72744‬الميت يعذب ببكاء أهله‬
‫( ت ‪ :‬حسن صحيح ن عن ابن عمر )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72749‬من نيح عليه يعذب بما نيح عليه يوم القيامة‬
‫( حم خ م ت ‪ -‬عن المغيرة )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72742‬يعذب الميت ببكاء أهله عليه‬
‫( حم ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72744‬أبفعل الجاهلية تأخذون أو بصنيع الجاهلية تشبهون لقد هممت أن أدعو عليكم دعوة‬
‫ترجعون في غير صوركم‬

‫( هـ طب ‪ -‬عن عمران بن حصين وأبي برزة قاال خرجنا مع رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم في‬
‫جنازة فرأى قوما قد طرحوا أرديتهم يمشون في قمص قال فذكره )‬

‫(‪)147/91‬‬

‫البكاء المرخص‬

‫(‪)147/91‬‬

‫‪ - 72747‬دعهن يبكين ما دام عندهن فإذا وجب فال يبكين باكية‬
‫( مالك ن ك ‪ -‬عن جابر بن عتيك )‬

‫(‪)147/91‬‬

‫‪ - 72741‬دعهن يا عمر فإن العين دامعة والقلب مصاب والعهد قريب‬
‫( حم ن هـ ك ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72744‬دعهن يبكين واياكن ونعيق الشيطان إنه مهما كان من العين والقلب فمن اهلل ومن‬
‫الرحمة ومهما كان من اليد واللسان فمن الشيطان‬

‫( حم ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72744‬إنما أنا بشر تدمع العين ويخشع القلب وال نقول ما يسخط الرب واهلل يا إبراهيم إنا بك‬
‫لمحزونون‬

‫( ابن سعد ‪ -‬عن محمود بن لبيد )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72749‬تدمع العين ويحزن القلب وال نقول ما يسخط الرب ولوال أنه وعد صادق وموعود جامع‬
‫وأن اآلخر منا يتبع األول لوجدنا عليك يا إبراهيم وجدا أشد مما وجدنا وانا بك يا إبراهيم لمحزونون‬

‫( هـ ‪ -‬عن أسماء بنت يزيد )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72741‬تدمع العين ويحزن القلب وال نقول إال ما يرضى الرب واهلل إنا بفراقك يا إبراهيم‬
‫لمحزونون‬
‫( حم م ( أخرجه مسلم كتاب الفضائل باب رحمته صلى اهلل عليه و سلم الصبيان والعيال رقم‬
‫‪ . 2491‬ص ) د عن أنس )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72794‬ابكين واياكن ونعيق الشيطان فإنه مهما كان العين والقلب فمن اهلل ومن الرحمة وما كان‬
‫من اليد واللسان فمن الشيطان‬
‫( ابن سعد ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72799‬هذه رحمة يجعلها اهلل في قلوب من يشاء من عباده وانما يرحم اهلل من عباده الرحماء‬

‫( ق ( أخرجه مسلم كتاب الجنائز باب البكاء على الميت رقم ‪ . 124‬ص ) د ن هـ ‪ -‬عن أسامة‬

‫بن زيد )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫اإلكمال من البكاء المرخص‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72792‬إن العين تذرف وان الدمع يغلب وان القلب يحزن وال نعصي اهلل عز و جل‬
‫( طب ‪ -‬عن السائب بن يزيد )‬

‫(‪)144/91‬‬

‫‪ - 72794‬العين تدمع والقلب يحزن وال نقول إن شاء اهلل إال ما يرضي ربنا وانا بك يا إبراهيم‬
‫لمحزونون‬

‫( ابن عساكر ‪ -‬عن عمران بن حصين )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72797‬تدمع العين ويحزن القلب وال يكون على المؤمن في ذلك شيء‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي موسى )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72791‬ليس هذا مني وليس بصالح حق القلب يحزن والعين تدمع وال نغضب الرب‬
‫( ك ‪ -‬عن أبي هريرة قال ‪ :‬لما مات إبراهيم صاح أسامة فقال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪-‬‬
‫فذكره )‬

‫(‪)149/91‬‬

‫‪ - 72794‬إني لست أبكي إنما هي رحمة إن المؤمن بكل خير على كل حال إن نفسه تخرج من‬
‫بين جنبيه وهو يحمد اهلل عز و جل‬
‫( حم ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72794‬إن أبكي فإنما هي رحمة المؤمن بكل خير تخرج نفسه من بين جنبيه وهو يحمد اهلل‬
‫( حب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72799‬ما لكم تنظرون ؟ قالوا ‪ :‬رأيناك رققت قال ‪ :‬رحمة يضعها اهلل حيث يشاء وانما يرحم اهلل‬
‫غدا من عباده الرحماء‬
‫( حم ‪ -‬عن الوليد بن إبراهيم بن عبد الرحمن بن عوف عن أبيه عن جده قال ‪ :‬استعز ( استعز ‪:‬‬
‫أي اشتد بها المرض وأشرفت على الموت ‪ .‬النهاية ‪ . 229 / 4‬ب ) بأمامة بنت العاص فبعثت‬

‫زينب إلى رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم فجاءها ومعه ناس من أصحابه فأخرجت الصبية إليه‬

‫فإذا نفسها تقعقع في صدرها فذرفت عيناه ففطن بهم وهم ينظرون إليه قال ‪ -‬فذكره ) ( أورده‬
‫الهيثمي في مجمع الزوائد ( ‪ ) 99 / 4‬رواه البزار والطبراني وقال فيه الوليد ابن إبراهيم لم أجد من‬
‫ذكره ‪ .‬ص )‬

‫(‪)141/91‬‬

‫‪ - 72791‬دعوها فغيرها من الشعراء أكذب‬

‫( ابن سعد ( أورده الهيثمي في مجمع الزوائد ( ‪ ) 91 / 4‬وقال رواه الطبراني في الصغير وفيه‬

‫ثابت أبو حمزة الشمالي وهو ضعيف ‪ .‬ص ) عن رجل من األنصار قال ‪ :‬لما مات سعد بن معاذ‬
‫قالت أمه ‪:‬‬
‫ويل أم سعد سعدا ‪ . . .‬حزامة وجدا‬
‫فقيل لها ‪ :‬أتقولين الشعر على سعد ؟ فقال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬فذكره )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72714‬مهال يا عمر فكل باكية مكثرة إال أم سعد ما قالت من خير فلم تكذب‬
‫( ابن سعد ‪ -‬عن عامر بن سعد عن أبيه )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72719‬دعهن فليبكين ما دام حيا فإذا وجب فليسكتن‬
‫( ابن أبي عاصم والباوردي والبغوي طب ض ‪ -‬عن ربيع األنصاري )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72712‬إنما هذا رحم وان من ال يرحم ال يرحم إنما ننهي الناس عن النياحة وأن يندب الرجل بما‬

‫ليس فيه لوال أنه وعد جامع وسبيل مئتاء وأن آخرنا الحق بأولنا لوجدنا عليه وجدا غير هذا وانا عليه‬
‫لمحزونون تدمع العين ويحزن القلب وال نقول ما يسخط الرب وفضل رضاعه في الجنة‬

‫( ابن سعد ‪ -‬عن مكحول قال ‪ :‬دخل رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم وابراهيم يجود بنفسه فدمعت‬
‫عيناه فقال له عبد الرحمن بن عوف ‪ :‬هذا الذي تنهى عنه قال ‪ -‬فذكر )‬

‫(‪)199/91‬‬

‫‪ - 72714‬ال يبكى إال على أحد رجلين ‪ :‬فاجر مكمل فجوره أو بار مكمل بره‬

‫( طس ‪ -‬عن ابن عمر ) ( أورده الهيثمي في مجمع الزوائد ( ‪ ) 24 / 4‬وقال رواه الطبراني في‬
‫األوسط وفيه رشيد بن سعد وفيه كالم ‪ .‬ص )‬

‫(‪)199/91‬‬

‫الباب الثالث في أمور بعد الدفن وفيه أربعة فصول ‪:‬‬

‫(‪)199/91‬‬

‫الفصل األول في سؤال القبر‬

‫(‪)192/91‬‬

‫‪ - 72717‬إن المؤمن إذا وضع في قبره أتاه ملك فيقول له ‪ :‬ما كنت تعبد ؟ فإن اهلل هداه قال ‪:‬‬
‫كنت أعبد اهلل فيقال له ‪ :‬ما كنت تقول في هذا الرجل ؟ فيقول ‪ :‬هو عبد اهلل ورسوله فما يسأل عن‬
‫شيء غيرها فينطلق به إلى بيت كان له في النار فيقال له ‪ :‬هذا بيتك كان في النار ولكن اهلل‬
‫عصمك ورحمك فأبدلك به بيتا في الجنة فيقول ‪ :‬دعوني أذهب فأبشر به أهلي فيقال له ‪ :‬اسكن ‪.‬‬

‫وان الكافر إذا وضع في قب ره أتاه ملك فينتهره فيقال له ‪ :‬ما كنت تعبد ؟ فيقول ‪ :‬ال أدري فيقال له ‪:‬‬
‫ال دريت وال تليت فيقال ‪ :‬فما كنت تقول في هذا الرجل ؟ فيقول ‪ :‬كنت أقول ما يقول الناس‬
‫فيضرب به بمطرق من حديد بين أذنيه فيصيح صيحة يسمعها الخلق غير الثقلين‬

‫( د ‪ -‬عن أنس ) ( أخرجه أبو داود كتاب السنة باب في المسألة في القبر وعذاب القبر رقم ‪ 719‬؟‬
‫؟‪.‬ص)‬

‫(‪)192/91‬‬

‫‪ - 72711‬إن العبد المؤمن إذا كان في انقطاع من الدنيا واقبال من اآلخرة نزل إليه من السماء‬

‫مالئكة بيض الوجوه كأن وجوههم الشمس معهم كفن من أكفان الجنة وحنوط من حنوط الجنة حتى‬

‫يجلسوا منه مد البصر ثم يجيء ملك الموت حتى يجلس عند رأسه فيقول ‪ :‬أيتها النفس الطيبة‬
‫اخرجي إلى مغفرة من اهلل ورضوان فتخرج تسيل كما تسيل القطرة من في السقاء فيأخذها فإذا أخذها‬
‫لم يدعوها في يده طرفة عين حتى يأخذوها فيجعلوها في ذلك الكفن وفي ذلك الحنوط ويخرج منها‬

‫كأط يب نفحة مسك وجدت على وجه األرض فيصعدون بها فال يمرون على مأل من المالئكة إال‬

‫قالوا ‪ :‬ما هذه الروح الطيبة فيقولون ‪ :‬فالن بن فالن بأحسن أسمائه التي كانوا يسمونه بها في الدنيا‬
‫حتى ينتهوا بها إلى سماء الدنيا فيستفتحون له فيفتح له فيشيعه من كل سماء مقربوها إلى السماء‬
‫التي تليها حتى ينتهى بها إلى السماء السابعة ‪ -‬فيقول اهلل عز و جل ‪ :‬اكتبوا كتاب عبدي في‬
‫عليين وأعيدوا عبدي إلى األرض فإني منها خلقتهم وفيها أعيدهم ومنها أخرجهم تارة أخرى فتعاد‬
‫روحه فيأتيه ملكان فيجلسانه فيقولون له ‪ :‬من ربك ؟ فيقول ‪ :‬ربي اهلل فيقولون له ‪ :‬ما دينك ؟ فيقول‬

‫‪ :‬ديني اإلسالم فيقوالن له ‪ :‬ما هذا الرجل الذي بعث فيكم ؟ فيقول ‪ :‬هو رسول اهلل فيقوالن له ‪ :‬وما‬
‫علمك ؟ فيقول ‪ :‬قرأت كتاب اهلل فآمنت به وصدقت فينادي مناد من السماء أن صدق فأفرشوه من‬
‫الجنة وألبسوه من الجنة وافتحوا له بابا إلى الجنة فيأتيه من روحها وطيبها ويفسح له في قبره مد‬
‫بصره ويأتيه رجل حسن الوجه حسن الثياب طيب الريح فيقول ‪ :‬أبشر بالذي يسرك هذا يومك الذي‬
‫كنت توعد فيقول له ‪ :‬من أنت ؟ فوجهك الوجه يجيء بالخير فيقول ‪ :‬أنا عملك الصالح فيقول ‪:‬‬
‫رب أقم الساعة رب أقم الساعة حتى أرجع إلى أهلي ومالي‬

‫وان العبد الكافر إذا كان في انقطاع من الدنيا واقبال من اآلخرة نزل إليه من السماء مالئكة سود‬

‫الوجوه معهم المسوح فيجلسون منه مد البصر ثم يجيء ملك الموت حتى يجلس عند رأسه فيقول ‪:‬‬
‫أيتها النفس الخبيثة اخرجي إلى سخط من اهلل وغضب فيفرق في جسده فينتزعها كما ينتزع السفود (‬
‫السفود ‪ :‬بوزن التنور الحديدة التي يشوى بها اللحم ‪ .‬المختار ‪ . 444‬ب ) من الصوف المبلول‬
‫فيأخذها فإذا أخذها لم يدعها في يده طرفة عين حتى يجعلوها في تلك المسوح ويخرج منها كأنتن‬

‫ريح جيفه وجدت على وجه األرض فيصعدون بها فال يمرون بها على مأل من المالئكة إال قالوا ‪:‬‬
‫ما هذا الروح الخبيث ؟ فيقولون ‪ :‬فالن بن فالن ‪ -‬بأقبح أسمائه التي كان يسمى بها في الدنيا ‪-‬‬
‫حتى ينتهي بها إلى السماء الدنيا فيستفتح له فال يفتح له ثم ق أر { ال تفتح لهم أبواب السماء } فيقول‬
‫اهلل عز و جل ‪ :‬اكتبوا كتابه في سجين في األرض السفلى فتطرح روحه طرحا فتعاد روحه في‬
‫جسده ويأتيه ملكان فيجلسانه فيقوالن له ‪ :‬من ربك ‪ :‬فيقول ‪ :‬هاه هاه ال أدرى فيقوالن له ‪ :‬ما دينك‬
‫؟ فيقول ‪ :‬هاه هاه ال أدري فيقوالن له ‪ :‬ما هذا الرجل الذي بعث فيكم ؟ فيقول ‪ :‬هاه هاه ال أدري‬
‫فينادي مناد من السماء أن كذب عبدي فأفرشوا له من النار وافتحوا له بابا إلى النار فيأتيه حرها‬

‫وسمومها ويضيق عليه قبره حتى تختلف أضالعه ويأتيه رجل قبيح الوجه قبيح الثياب منتن الريح‬
‫فيقول أبشر بالذي يسوؤك هذا يومك الذي كنت توعد فيقول ‪ :‬من أنت ؟ فوجهك الوجه يجيء بالشر‬
‫فيقول ‪ :‬أنا عملك الخبيث فيقول ‪ :‬رب ال تقم الساعة‬
‫( حم ( أخرجه اإلمام أحمد في مسنده ( ‪ . ) 214 / 294 / 7‬ص ) د وابن خزيمة ك هب والضياء‬
‫‪ -‬عن البراء )‬

‫(‪)192/91‬‬

‫‪ - 72714‬إن الميت تحضره المالئكة فإذا كان الرجل صالحا قالوا ‪ :‬اخرجي أيتها النفس الطيبة‬
‫كانت في الجسد الطيب اخرجي حميدة وأبشري بروح وريحان ورب غير غضبان فال يزال يقال لها‬
‫ذلك حتى تخرج ثم يعرج بها إلى السماء فيفتح لها فيقال ‪ :‬من هذا ؟ فيقولون ‪ :‬فالن فيقال ‪ :‬مرحبا‬
‫بالنفس الطيبة كانت في الجسد الطيب أدخلي حميدة وأبشري بروح وريحان ورب غير غضبان فال‬

‫يزال يقال لها ذلك حتى ينتهى بها السماء التي فيها اهلل تبارك وتعالى ‪ .‬فإذا كان الرجل السوء قالوا ‪:‬‬
‫اخرجي أيتها النفس الخبيثة كانت في الجسد الخبيث اخرجي ذميمة وابشري بحميم وغساق وآخر من‬
‫شكله أزواج فال يزال يقال لها ذلك حتى تخرج ثم يعرج بها السماء فيستفتح لها فيقال ‪ :‬من هذا ؟‬
‫فيقال ‪ :‬فالن فيقال ‪ :‬ال مرحبا بالنفس الخبيثة كانت في الجسد الخبيث ارجعي ذميمة فإنها ال تفتح‬
‫لك أبواب السماء فترسل من السماء ثم تصير إلى القبر فيجلس الرجل الصالح في قبره غير فزع وال‬
‫مشعوف ( مشعوف ‪ :‬الشعف ‪ :‬شدة الفزع حتى يذهب بالقلب ‪ .‬النهاية ‪ . 799 / 2‬ب ) ثم يقال ‪:‬‬
‫فيم كنت ؟ فيقول ‪ :‬كنت في اإلسالم فيقال له ‪ :‬هل رأيت اهلل ؟ فيقول ‪ :‬ما ينبغي ألحد أن يرى اهلل‬

‫فيفرج له فرجة قبل النار فينظر إليها يحطم ( يحطم ‪ :‬سميت النار الحطمة ‪ :‬ألنها تحطم كل شيء‬
‫‪ .‬النهاية ‪ . 744 / 9‬ب ) بعضها بعضا فيقال له ‪ :‬انظر إلى ما وقاك اهلل تعالى ثم يفرج له فرجة‬
‫قبل الجنة فينظر إلى زهرتها وما فيها فيقال له ‪ :‬هذا مقعدك ويقال له ‪ :‬على اليقين كنت وعليه مت‬
‫وعليه تبعث إن شاء اهلل ‪ .‬ويجلس الرجل السوء في قبره فزعا مشعوفا فيقال له ‪ :‬فيم كنت ؟ فيقول ‪:‬‬

‫ال أدري فيقال ‪ :‬ما هذا الرجل ؟ فيقول ‪ :‬سمعت الناس يقولون قوال فقلته فيف رج له قبل الجنة فينظر‬

‫إلى زهرتها وما فيها فيقال له ‪ :‬انظر إلى ما صرف اهلل عنك ثم يفرج له فرجة إلى النار فينظر إليها‬
‫يحطم بعضها بعضا فيقال ‪ :‬هذا مقعدك على الشك كنت وعليه مت وعليه تبعث إن شاء اهلل تعالى‬
‫( هـ ( أخرجه اإلمام أحمد في مسنده ( ‪ ) 974 / 4‬وابن ماج ه كتاب الزهد باب ذكر القبر والبلى‬
‫رقم ‪ 7249‬واسناده صحيح ‪ .‬ص ) عن أبي هريرة )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72714‬إني أوحي إلي إنكم تفتنون في القبور‬
‫( ن ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72719‬المسلم إذا سئل في القبر يشهد إن ال إله إال اهلل وأن محمدا رسول اهلل فذلك قوله { يثبت‬
‫ا هلل الذين آمنوا بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي اآلخرة }‬

‫( حم ق ( أخرجه البخاري في صحيحه كتاب التفسير تفسير سورة إبراهيم ( ‪ . ) 944 / 4‬ص ) ‪7‬‬
‫عن البراء )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72711‬إذا أقعد المؤمن في قبره أتي ثم يشهد أن ال إله إال اهلل وأن محمدا رسول اهلل فذلك قوله {‬
‫يثبت اهلل الذين آمنوا بالقول الثابت }‬

‫( خ ‪ ( -‬أخرجه البخاري في صحيحه كتاب الجنائز باب ما جاء في عذاب القبر ( ‪. ) 922 / 2‬‬
‫ص ) عن البراء )‬

‫(‪)197/91‬‬

‫‪ - 72144‬إذا قبر الميت أتاه ملكان أسودان أزرقان يقال ألحدهما ‪ ( :‬المنكر ) واآلخر ( النكير )‬
‫فيقوالن ‪ :‬ما كنت تقول في هذا الرجل ؟ فيقول ما كان يقول ‪ :‬هو عبد اهلل ورسوله أشهد أن ال إله‬
‫إال اهلل وأن محمدا عبده ورسوله فيقوالن ‪ :‬قد كنا نعلم أنك تقول هذا ثم يفسح له في قبره سبعون‬
‫ذراعا في سبعين ثم ينور له فيه ثم يقال ‪ :‬نم فيقول ‪ :‬أرجع إلى أهلي فأخبرهم فيقوالن ‪ :‬نم نومة‬

‫العروس الذي ال يوقظه إال أحب أهله إليه حتى يبعثه اهلل من مضجعه ذلك وان كان منافقا قال ‪:‬‬
‫سمعت الناس يقولون قوال فقلت مثله ال أدري فيقوالن ‪ :‬قد كنا نعلم أنك تقول ذلك فيقال لألرض ‪:‬‬
‫التئمي عليه فتلتئم عليه فتختلف أضالعه فال يزال فيها معذبا حتى يبعثه اهلل من مضجعه ذلك‬

‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب الجنائز باب ما جاء في عذاب القبر رقم ‪ 9449‬وقال حسن غريب ‪.‬‬
‫ص ) ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)197/91‬‬

‫‪ - 72149‬ما من شيء لم أكن أريته إال رأيته في مقامي هذا حتى الجنة والنار وقد أوحى إلي أنكم‬
‫تفتنون في قبوركم مثل أو قريبا من فتنة المسيح الدجال يؤتي أحدكم فيقال ‪ :‬ما علمك بهذا الرجل ؟‬
‫فأما المؤمن أو الموقن فيقول ‪ :‬هو محمد رسول اهلل جاءنا بالبينات والهدى فأجبنا وآمنا واتبعنا هو‬
‫محمد ‪ -‬ثالثا فيقال له ‪ :‬نم صالحا قد علمنا أن كنت لموقنا به وان المنافق أو المرتاب فيقول ‪ :‬ال‬
‫أدري سمعت الناس يقولون شيئا فقلته‬

‫( حم ق ( أخرجه البخاري في صحيحه كتاب العلم باب من أجباب الفتيا ‪ . 42 / 9‬ص ) ‪ -‬عن‬
‫أسماء بنت أبي بكر )‬

‫(‪)197/91‬‬

‫‪ - 72142‬إذا رأى المؤمن ما فسح له في قبره فيقول ‪ :‬دعوني أبشر أهلي فيقال له ‪ :‬اسكن‬
‫( حم والضياء ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)191/91‬‬

‫‪ - 72144‬إن العبد إذا وضع في قبره وتولى عنه أصحابه ‪ -‬حتى أنه يسمع قرع نعالهم ‪ -‬أتاه‬

‫ملكان فيقعدانه فيقوالن له ‪ :‬ما كنت تقول في هذا الرجل ‪ -‬لمحمد صلى اهلل عليه و سلم ؟ فأما‬
‫المؤمن فيقول ‪ :‬أشهد أنه عبد اهلل ورسوله فيقال له ‪ :‬انظر إلى مقعدك من النار قد أبدلك اهلل مقعدا‬
‫من الجنة فيراهما جميعا ويفسح له في قبره سبعون ذراعا ويمأل عليه خضرا إلى يوم يبعثون وأما‬
‫الكافر والمنافق فيقال له ‪ :‬ما كنت تقول في هذا الرجل ؟ فيقول ‪ :‬ال أدري كنت أقول ما يقول الناس‬

‫فيقال له ‪ :‬ال دريت وال تليت ثم يضرب بمطراق من حديد ضربة من بين أذنيه فيصيح صيحة‬
‫يسمعها من يليه غير الثقلين ويضيق عليه قبره حتى تختلف أضالعه‬

‫( حم ق ( أخرجه البخاري في صحيحه كتاب الجنائز باب ما جاء في عذاب القبر ‪ . 924 / 2‬ص‬
‫) د ن ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)191/91‬‬

‫‪ - 72147‬إن القبر أول منازل اآلخرة فإن نجا منه فما بعده أيسر منه وان لم ينج منه فما بعده أشد‬
‫منه‬

‫( ت هـ ك ‪ -‬عن عثمان ابن عفان )‬

‫(‪)191/91‬‬

‫‪ - 72141‬فتنة القبر في فإذا سئلتم عني فال تشكوا‬
‫( ك ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫اإلكمال من سؤال القبر‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72144‬إذا دخل اإلنسان قبره حف به عمله الصالح ‪ :‬الصالة والصيام فيأتيه الملك من نحو‬

‫الصالة فترده ومن نحو الصيام فيرده فيناديه ‪ :‬اجلس فيجلس فيقول له ‪ :‬ما تقول في هذا الرجل ؟‬

‫قال ‪ :‬من ؟ قال ‪ :‬محمد فيقول ‪ :‬أشهد أنه رسول اهلل فيقول ‪ :‬وما يدريك ؟ أدركته ؟ قال ‪ :‬أشهد أنه‬
‫رسول اهلل يقول ‪ :‬على ذلك عشت وعليه مت وعليه تبعث وان كان فاجرا أو كافر جاءه الملك ليس‬
‫بينه وبينه شيء يرده فأجلسه ويقول ‪ :‬ما تقول في هذا الرجل ؟ قال ‪ :‬وأي رجل ؟ قال ‪ :‬محمد ؟‬
‫فيقول ‪ :‬واهلل ما أدري سمعت الناس يقولون شيئا فقلته فيقول الملك ‪ :‬على ذلك عشت وعليه مت‬
‫وعليه تبعث وتقيض له دابة في قبره سوداء مظلمة معها سوط ثمرته ( ثمرته ‪ :‬أي طرفه الذي يكون‬

‫في أسفله ‪ .‬أ هـ ‪ 29 / 9‬؟ ؟ النهاية ‪ .‬ب ) جمرة مثل عرف البعير ‪ :‬فتضربه ما شاء اهلل صماء ال‬
‫تسمع صوته فترحمه‬
‫( حم ( أخرجه أحمد في مسنده ‪ . 412 / 4‬ص ) طب ‪ -‬عن أسماء بنت أبي بكر )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72144‬إن المؤمن يقعد في قبره حتى ينك فئ عنه من شهده فيقال له ‪ :‬رجل يقال له ( محمد )‬

‫فإن كان مؤمنا قال ‪ :‬هو عبد اهلل ورسوله فيقال له ‪ :‬نم نم نامت عيناك وان كان غير مؤمن قال ‪:‬‬
‫واهلل ما أدري سمعت الناس يقولون شيئا فقلته ويخوضون فخضته فيقال له ‪ :‬نم ال نامت عيناك‬

‫( طب ‪ -‬عن أسماء بنت أبي بكر )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72149‬إن هذه األمة تبتلى في قبورها فإذا أدخل المؤمن قبره وتولى عنه أصحابه جاءه ملك‬

‫شديد ال ‪ .‬انتهار فيقال له ‪ :‬ما كنت تقول في هذا الرجل ؟ فيقول المؤمن ‪ :‬أقول ‪ :‬إنه رسول اهلل‬
‫صلى اهلل عليه و سلم وعبده فيقول له الملك ‪ :‬انظر إلى مقعدك الذي كان لك ف ي النار قد أنجاك‬
‫اهلل منه وأبدلك بمقعدك الذي ترى من النار مقعدك الذي ترى من الجنة فيقول المؤمن ‪ :‬دعوني‬
‫أبشر أهلي فيقال له ‪ :‬اسكن وأما المنافق فيقعد إذا تولى عنه أهله فيقال له ‪ :‬ما كنت تقول في هذا‬

‫الرجل ؟ فيقول ‪ :‬ال أدري أقول ما يقول الناس فيقال له ‪ :‬ال دري ت هذا مقعدك الذي كان لك في‬
‫الجنة قد أبدلت منه مقعدك من النار فيبعث كل عبد في القبر على ما مات المؤمن على إيمانه‬

‫والمنافق على نفاقه‬
‫( حم ‪ -‬عن جابر ) ( أخرجه اإلمام أحمد في مسنده ‪ 474 / 4‬؟ ؟ ‪ .‬ص )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫‪ - 72141‬يا أيها الناس إن هذه األمة تبتلى في قبورها فإذا اإلنسان دفن وتفرق عنه أصحابه جاءه‬
‫ملك في يده مطراق فأقعده قال ‪ :‬ما تقول في هذا الرجل ؟ فإن كان مؤمنا قال ‪ :‬أشهد أن ال إله إال‬
‫اهلل وأشهد أن محمدا عبده ورسوله فيقول له ‪ :‬صدقت ثم يفتح له باب إلى النار فيقول ‪ :‬هذا كان‬
‫منزلك لو كفرت بربك فأما إذا آمنت فهذا منزلك فيفتح له باب إلى الجنة فيريد أن ينهض إليه فيقول‬
‫له ‪ :‬اسكن ويفسح له في قبره وان كان كافرا أو منافقا قيل له ‪ :‬ما تقول في هذا الرجل ؟ فيقول ‪ :‬ال‬
‫أدري سمعت الناس يقولون شيئا فيقول ‪ :‬ال دريت وال تليت وال اهتديت ثم يفتح له باب إلى الجنة‬

‫فيقول ‪ :‬هذا من زلك لو آمنت بربك فأما إذ كفرت به فإن اهلل تعالى أبدلك به هذا ويفتح له باب إلى‬
‫النار ثم يقمعه قمعة بالمطراق يسمعها خلق اهلل عز و جل كلهم غير الثقلين فقال بعض القوم ‪ :‬يا‬
‫رسول اهلل ما أحد يقوم عليه ملك في يده مطراق إال هيل عند ذلك فقال ‪ { :‬يثبت اهلل الذين آمنوا‬
‫بالقول الثابت }‬
‫( حم ( أخرجه اإلمام أحمد في مسنده ‪ / 4‬؟ ؟ ‪ .‬ص ) وابن أبي الدنيا في ذكر الموت وابن أبي‬
‫عاصم في السنة وابن جرير ق في عذاب القبر ‪ -‬عن أبي سعيد وصحح )‬

‫(‪)194/91‬‬

‫الفصل الثاني في عذاب القبر‬

‫(‪)199/91‬‬

‫‪ - 72194‬استجيروا باهلل من عذاب القبر فإن عذاب القبر حق‬
‫( طب ‪ -‬عن أم خالد بنت خالد بن سعيد بن العاص )‬

‫(‪)199/91‬‬

‫‪ - 72199‬استعيذوا باهلل من عذاب القبر استعيذوا باهلل من جهنم استعيذوا باهلل من فتنة المسيح‬
‫الدجال استعيذوا باهلل من فتنة المحيا والممات‬

‫( خد ت ن ‪ -‬عن أبي هريرة ) ( أخرجه الترمذي كتاب الدعوات رقم ‪ . 4111‬ص )‬

‫(‪)199/91‬‬

‫‪ - 72192‬استعيذوا باهلل من عذاب القبر إنهم يعذبون في قبورهم عذابا يسمعه البهائم‬
‫( حم طب ‪ -‬عن أم مبشر )‬

‫(‪)191/91‬‬

‫‪ - 72194‬إن هذه األمة تبتلى في قبورها فلوال أن تدافنوا لدعوت اهلل أن يسمعكم من عذاب القبر‬
‫الذي أسمع منه تعوذوا باهلل من عذاب النار تعوذوا باهلل من عذاب القبر تعوذوا باهلل من الفتن ما‬
‫ظهر منها وما بطن تعوذوا باهلل من فتنة الدجال‬
‫( حم م ( أخرجه مسلم كتاب الجنة باب عرض مقعد الميت رقم ‪ . 2944‬ص ) ‪ -‬عن زيد بن ثابت‬
‫)‬

‫(‪)191/91‬‬

‫‪ - 72197‬ضم سعد في القبر ضمة فدعوت اهلل أن يكشف عنه‬
‫( ك ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)191/91‬‬

‫‪ - 72191‬لو نجا أحد من ضمة القبر لنجا هذا الصبي‬
‫( ع والضياء ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72194‬عذاب القبر حق‬
‫( خط ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72194‬إن الموتى ليعذبون في قبورهم حتى أن البهائم لتسمع أصواتهم‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72199‬إن سعد ضغط في قبره ضغطة فسألت اهلل أن يخفف عنه‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)119/91‬‬

‫‪ - 72191‬إن للقبر ضغطة لو كان أحد ناجيا ؟ ؟ منها نجا سعد ابن معاذ‬
‫( حم ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)119/91‬‬

‫‪ - 72124‬الضمة في القبر كفارة لكل مؤمن لكل ذن ب بقي عليه ولم يغفر له‬
‫( الرافعي في تاريخه ‪ -‬عن معاذ )‬

‫(‪)119/91‬‬

‫‪ - 72129‬طول مقام أمتي في قبورهم تمحيص لذنوبهم‬

‫( ‪ ( -‬وهكذا أورده السيوطي في الجامع الصغير بال عزو وذكر الذهبي في الميزان أن في سنده‬

‫عبد اهلل بن أبي غسان االفريقي ‪ .‬ص ) ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)112/91‬‬

‫‪ - 72122‬عذاب القبر حق فمن لم يؤمن به عذب‬
‫( ابن منيع ‪ -‬عن زيد بن أرقم )‬

‫(‪)112/91‬‬

‫‪ - 72124‬لو أفلت أحد من ضمة القبر ألفلت هذا الصبي‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي أيوب )‬

‫(‪)112/91‬‬

‫‪ - 72127‬لو نجا أحد من ضمة القبر لنجا سعد بن معاذ ولقد ضم ضمة ثم روخى عنه‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72121‬لو أنتم تعلمون ما أنتم القون بعد الموت ما أكلتم طعاما على شهوة أبدا وال شربتم شرابا‬
‫على شهوة أبدا وال دخلتم بيتا تستظلون به ولمررتم إلى الصعدات تلدمون ( تلدمون ‪ :‬االلتدام ‪:‬‬

‫ضرب النساء وجوهن في النياحة ‪ .‬أ هـ ‪ 271 / 7‬النهاية ‪ .‬ب ) صدوركم وتبكون على أنفسكم‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أبي الدرداء )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72124‬لو يعلم المرء ما يأتيه بعد الموت ما أكل أكلة وال شرب شربة إال وهو يبكي ويضرب‬
‫على صدره‬
‫( ط ص ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72124‬لوال أن تدافنوا لدعوت اهلل أن يسمعكم عذاب القبر‬

‫( حم م ( أخرجه مسلم كتاب الجنة باب عرض مقعد الميت رقم ‪ . 2949‬ص ) ن ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)117/91‬‬

‫‪ - 72129‬ما رأيت منظرا قط إال والقبر أفظع منه‬
‫( ت هـ ك ‪ -‬عن عثمان )‬

‫(‪)117/91‬‬

‫‪ - 72121‬إذا مات أحدكم عرض عليه مقعده بالغداة والعشي إن كان من أهل الجنة فمن أهل‬
‫الجنة وان كان من أهل النار فمن أهل النار يقال ‪ :‬هذا مقعدك حتى يبعثك اهلل إليه يوم القيامة‬
‫( ق ت هـ ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)117/91‬‬

‫‪ - 72144‬يكسى الكافر لوحين من نار في قبره‬
‫( ابن مردويه ‪ -‬عن البراء )‬

‫(‪)111/91‬‬

‫اإلكمال من عذاب القبر‬

‫(‪)111/91‬‬

‫‪ - 72149‬إنكم تفتنون في القبور كفتنة الدجال‬
‫( حم ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)111/91‬‬

‫‪ - 72142‬أففت من صاحب هذا القبر الذي سئل عني فشك في‬
‫( طب ‪ -‬عن رباح بن صالح بن عبيد اهلل بن أبي رافع عن أبيه عن جده )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72144‬إني مررت بقبر وهو يسأل عني فقال ‪ :‬ال أدري فقلت ‪ :‬ال دريت‬

‫( البغوي وابن السكن وابن قانع طب ‪ -‬عن أيوب بن بشير المعاوي عن أبيه قال البغوي ‪ :‬وال أعلم‬
‫له غيره وفي اإلصابة ‪ .‬اسم أبيه اكال )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72147‬إنها كانت امرأة مسقامة فذكرت شدة الموت وضغطة القبر فدعوت اهلل أن يخفف عنها‬
‫‪ -‬يعني ابنته زينب‬

‫( ك ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72141‬الضمة في القبر كفارة لكل مؤمن لكل ذنب بقي عليه لم يغفر له وذلك أن يحيى بن‬
‫زكريا ضمه القبر ضمة في أكلة شعير‬
‫( الرافعي ‪ -‬عن معاذ )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72144‬كنت أذكر ضيق القبر وغمه وضيق زينب وكان ذلك يشق علي فدعوت اهلل عز و جل‬
‫أن يخفف عنها ففع ل ولقد ضغطها ضغطة سمعها من بين الخافقين إال الجن واإلنس‬

‫( طب قط في العلل وقال ‪ :‬مضطرب ‪ -‬عن أنس وأورده ابن الجوزي في الموضوعات )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72144‬تضايق على صاحبكم قبره وضم ضمة لو نجا منها أحد لنجا سعد منها ثم فرج اهلل عنه‬
‫( ابن سعد ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)114/91‬‬

‫‪ - 72149‬ال إله إال اهلل سبحان اهلل هذا العبد الصالح قد ضيق عليه قبره حتى خشيت أن ال يوسع‬
‫عليه ‪ -‬يعني سعد بن معاذ‬
‫( الحكيم ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)119/91‬‬

‫‪ - 72141‬لو نجا أحد من ضغطة القبر لنجا سعد ولقد ضم ضمة اختلفت منها أضالعه من أثر‬
‫البول‬
‫( ابن سعد ‪ -‬عن سعيد المقبري مرسال )‬

‫(‪)119/91‬‬

‫‪ - 72174‬لو أفلت أحدكم من ضمة القبر ألفلت هذا الصبي‬

‫( طب ‪ -‬عن البراء بن عازب عن أبي أيوب أن صبيا دفن فقال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪-‬‬

‫فذكره )‬

‫(‪)119/91‬‬

‫‪ - 72179‬يضغط المؤمن فيه ‪ -‬يعني القبر ‪ -‬ضغطة تزول منها حمائله ويمأل على الكافر نارا‬
‫( حم والحكيم ‪ -‬عن حذيفة وأورده ابن الجوزي في الموضوعات ورد عليه ابن حجر في القول‬
‫المسدد )‬

‫(‪)111/91‬‬

‫‪ - 72172‬غيب ال يعلمه إال اهلل ولوال تمزع ( تمزع ‪ :‬وفي حديث معاذ ( حتى تخيل إلى أن أنفه‬

‫يتمزع من شدة غضبه ) أي يتقطع ويتشقق غضبا ‪ .‬أ هـ ‪ 421 / 7‬النهاية ‪ .‬ب ) قلوبكم وتزيدكم‬
‫في الحديث لسمعتم ما أسمع‬
‫( حم طب ‪ -‬عن أبي أمامة أن النبي صلى اهلل عليه و سلم مر على قبرين فقال ‪ :‬إنهما ليعذبان‬
‫اآلن ويفتنان في قبورهما قالوا ‪ :‬وحتى متى هما يعذبان ؟ قال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)111/91‬‬

‫‪ - 72174‬يا أبا أيوب أتسمع ما أ سمع ؟ أسمع أصوات اليهود يعذبون في قبورهم‬
‫( طب ‪ -‬وهو لفظه حم خ م ن ‪ -‬عن البراء عن أبي أيوب )‬

‫(‪)111/91‬‬

‫‪ - 72177‬يا بالل هل تسمع ما أسمع أال تسمع أهل القبور يعذبون‬
‫( ك ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72171‬لوال أن تدافنوا لدعوت اهلل أن يسمعكم عذاب القبر الذي أسمع منه ‪ :‬إن هذه األمة تبتلى‬
‫في قبورها ‪ .‬تعوذوا باهلل من عذاب النار وعذاب القبر وتعوذوا باهلل من الفتن ما ظهر منها وما بطن‬

‫تعوذوا باهلل من فتنة الدجال‬
‫( حب ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72174‬يقول القبر للميت حين يوضع فيه ( ويحك يا ابن آدم ما غرك بي ؟ ألم تعلم أني بيت‬
‫الظلمة وبيت الفتنة وبيت الوحدة وبيت الدود ؟ ما غرك بي إذ كنت تمشى فدادا ( فدادا ‪ :‬ذو أمل‬

‫كثير وخيالء وسعي دائم ‪ .‬أ هـ ‪ 2 / 4‬؟ ؟ النهاية ‪ .‬ب ) فإن كان مصلحا أجاب عنه مجيب القبر‬
‫فيقول ‪ :‬أرأيت أن كان يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر فيقول القبر ‪ :‬إني إذا أعود عليه خضرا‬
‫ويعود جسده عليه نورا وتصعد روحه إلى رب العالمين‬
‫( الحكيم ع طب حل ‪ -‬عن أبي الحجاج الثمالي )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72174‬ليس من يوم إال ويعرض على أهل القبور مقاعدهم من الجنة والنار‬
‫( أبو نعيم ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72179‬إن أحدكم إذا مات عرض عليه مقعده بالغداة والعشي إن كان من أهل الجنة فمن أهل‬
‫الجنة وان كان من أهل النار فمن أهل النار يقال ‪ :‬هذا مقعدك حتى يبعثك اهلل إليه يوم القيامة‬

‫( مالك ط حم خ م ( أخرجه مسلم كتاب الجنة باب عرض مقعد الميت رقم ‪ . 2944‬ص ) ت ن هـ‬
‫‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72171‬يرسل على الكافر حيتان ‪ :‬واحدة من قبل رأسه وأخرى من قبل رجليه يقرضانه قرضا‬
‫كلما فرغتا عادتا ‪ -‬إلى يوم القيامة‬
‫( حم والخطيب ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72114‬يسلط على الكافر في قبره تسعة وتسعون تنينا تنهشه وتلدغه حتى تقوم الساعة ولو أن‬

‫تنينا منها نفخ على األرض ما أنبتت خضراء‬

‫( حم وعبد بن حميد والدارمي ع حب ض ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫الفصل الثالث في زيارة القبور‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 72119‬زوروا القبور فإنها تذكر اآلخرة‬
‫( هـ ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 72112‬زوروا القبور وال تقولوا هج ار‬
‫( ط ص ‪ -‬عن زيد بن ثابت )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72114‬اطلع في القبور واعتبر بالنشور‬
‫( هب ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72117‬كنت نهيتكم عن زيارة القبور فزوروا القبور فإنها تزهد في الدنيا وتذكر اآلخرة‬
‫( هـ ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72111‬كنت نهيتكم عن زيارة القبور أال فزوروها فإنها ترق القلب وتدمع العين وتذكر اآلخرة وال‬
‫تقولوا هج ار‬
‫( ك ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 72114‬ما من عبد يمر بقبر رجل كان يعرفه في الدنيا فيسلم عليه إال عرفه ورد عليه السالم‬
‫( خط وابن عساكر ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 72114‬نهيتكم عن زيارة القبور فزوروها فإنها تذكركم الموت‬
‫( ك ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 72119‬نهيتكم عن زيارة القبور فزوروها فإن لكم فيها عبرة‬
‫( طب ‪ -‬عن أم سلمة )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72111‬قد كنت نهيتكم عن زيارة القبور فقد أذن لمحمد في زيارة قبر أمه فزوروها فإنها تذكركم‬
‫اآلخرة‬

‫( ت ‪ -‬عن بريدة )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72144‬السالم عليكم دار قوم مؤمنين وانا إن شاء اهلل بكم الحقون وددت أنا قد أرينا إخواننا‬
‫قالوا ‪ :‬أولسنا إخوانك ؟ قال ‪ :‬بل أنتم أصحابي واخواننا الذين لم يأتوا بعد قالوا ‪ :‬كيف تعرف من لم‬

‫يأت بعد من أمتك ؟ قال ‪ :‬أرأيت لو أن رجال له خيل غر محجلة بين ظهري خيل دهم بهم أال‬

‫يعرف خيله ؟ قالوا ‪ :‬بلى قال ‪ :‬فإنهم يأتون يوم القيامة غرا محجلين من الوضوء وأنا فرطهم على‬
‫الحوض أال ليذادن رجال عن حوضي كما يذاد البعير الضال أناديهم ‪ :‬أال هلم أال هلم فيقال ‪ :‬إنهم‬

‫قد بدلوا بعدك فأقول ‪ :‬فسحقا فسحقا فسحقا‬
‫( مالك والشافعي حم م ( أخرجه مسلم كتاب الطهارة باب استحباب اطالة الغرة رقم ‪ . 271‬ص ) ن‬
‫‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72149‬السالم عليكم يا أهل القبور من المؤمنين والمسلمين يغفر اهلل لنا ولكم أنتم سلفنا ونحن‬

‫باألثر‬

‫( ت طب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72142‬السالم عليكم دار قوم مؤمنين وأنا واياكم متواعدون غدا ومتواكلون وانا إن شاء اهلل بكم‬
‫الحقون اللهم اغفر ألهل بقيع الغرقد‬

‫( ن ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72144‬السالم عليكم دار قوم مؤمنين أنتم لنا فرط وانا بكم الحقون اللهم ال تحرمنا أجرهم وال‬

‫تفتنا بعدهم‬

‫( هـ ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72147‬قولى ‪ :‬السالم على أهل الديار من المؤمنين والمسلمين فيرحم اهلل المستقدمين منا‬
‫والمستأخرين فإنا إن شاء اهلل بكم الحقون‬

‫( م ( أخرجه مسلم كتاب الجنائز باب ما يقال عند دخول القبور رقم ‪ . 147‬ص ) ن ‪ -‬عن عائشة‬
‫)‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72141‬إني كنت نهيتكم عن زيارة القبور فزوروها لتذكركم زيارتها خي ار وكنت نهيتكم عن لحوم‬
‫األضاحي بعد ثالث فكلوا وأمسكوا ما شئتم وكنت نهيتكم عن األشربة في األوعية فاشربوا في أي‬

‫وعاء شئتم وال تشربوا مسك ار‬
‫( حم م ( أخرجه مسلم كتاب الجنائز باب استئذان النبي صلى اهلل عليه و سلم رقم ‪ . 144‬ص )‬
‫ت ن ‪ -‬عن بريدة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72144‬نهيتكم عن ثالث وأنا آمركم بهن ‪ :‬نهيتكم عن زيارة القبور فزوروها فإن في زيارتها تذكرة‬
‫ونهيتكم عن األشربة أن ال تشربوا إال في ظروف األدم فاشربوا في كل وعاء غير أن ال تشربوا‬

‫مسكرا ون هيتكم عن لحوم األضاحي أن تأكلوها بعد ثالث فكلوا واستمتعوا بها في أسفاركم‬
‫( د ( أخرجه أبو داود كتاب األشرمية ؟ ؟ باب في األدعية رقم ‪ . 4419‬ص ) ‪ -‬عن بريدة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72144‬حيثما مررت بقبر كافر فبشره بالنار‬

‫( هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب الجنائز باب ما جاء في زيارة قبور المشركين رقم ‪ 9144‬وقال في‬
‫الزوائد ‪ :‬اسناده صحيح ‪ .‬ص ) ‪ -‬عن ابن عمر طب ‪ -‬عن سعد )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72149‬زر القبور تذكر بها اآلخرة واغسل الموتى فإن معالجة جسد خاو موعظة بليغة وصل‬
‫على الجنائز لعل ذلك يحزنك فإن الحزين في ظل اهلل يوم القيامة يتعرض لكل خير‬
‫( ك ‪ -‬عن أبي ذر )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72141‬ألن أطأ على جمرة أحب إلي من أطأ على قبر‬
‫( خط ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72144‬ألن أمشى على جمرة أو سيف أو أخصف نعلي برجلي أحب إلي من أن أمشى على‬
‫قبر مسلم وما أبالي أوسط القبر قضيت حاجتي أو وسط السوق‬

‫( هـ ‪ -‬عن عقبة بن عامر ) ( أخرجه ابن ماجه كتاب الجنائز باب ما جاء في النهي عن المشي‬
‫على القبور رقم ‪ 9144‬اسناده صحيح ‪ .‬ص )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72149‬ال تقعدوا على القبور‬
‫( حم ن ‪ -‬عن عمرو بن حزم )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72142‬ألن يجلس أحدكم على جمرة فيحترق ثيابه فتخلص إ لى جلده خير له من أن يجلس على‬
‫قبر‬
‫( حم م ( أخرجه مسلم كتاب الجنائز باب النهي عن الجلوس على القبر رقم ‪ 149‬ورقم ‪ . 142‬ص‬
‫) د ن هـ ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72144‬ألن يطأ الرجل على جمرة خير له من أن يطأ على قبر‬
‫( حل ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72147‬ال تجلسوا على القبور وال تصلوا عليها‬
‫( حم م ‪ 4 -‬عن أبي مرثد )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72141‬نهى أن يقعد على القبر وأن يجصص أو يبنى عليه‬
‫( حم م د ن ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72144‬نهى أن يكتب على القبر شيء‬
‫( هـ ك ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 72144‬اقرأوا على موتاكم يس‬

‫( حم د هـ حب ك ‪ -‬عن معقل بن يسار )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 72149‬أكثروا في الجنازة قول ( ال إله إال اهلل )‬
‫( فر ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 72141‬زودوا موتاكم ( ال إله إال اهلل )‬
‫( في تاريخه ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9492/91‬‬

‫‪ - 72194‬لو كان مسلما فأعتقتم عنه أو حججتم عنه بلغه ذلك‬
‫( د ‪ -‬عن ابن عمرو )‬

‫(‪)9492/91‬‬

‫منع النساء من زيارة القبور‬

‫(‪)9492/91‬‬

‫‪ - 72199‬ارجعن مأزورات غير مأجورات‬
‫( هـ ‪ ( -‬أخرجه ابن ماجه كتاب الجنائز باب ما جاء في اتباع النساء الجنائز رقم ‪ 9149‬وفي‬
‫اسناده دينار بن عمر ‪ .‬ص ) عن علي عد ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫زيارة قبر النبي صلى اهلل عليه و سلم‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72192‬من حج فزار قبري بعد وفاتي كان كمن زارني في حياتي‬
‫( طب هق ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72194‬من زار قبري وجبت له شفاعتي‬
‫( عد هب ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9497/91‬‬

‫‪ - 72197‬من زارني بالمدين ة محتسبا كنت له شهيدا أو شفيعا يوم القيامة‬
‫( هب ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9497/91‬‬

‫اإلكمال من زيارة قبر النبي صلى اهلل عليه و سلم‬

‫(‪)9497/91‬‬

‫‪ - 72191‬إذا حضرتم الميت فقولوا { سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسالم على المرسلين‬
‫والحمد هلل رب العالمين }‬
‫( ص ش والمروزي ‪ -‬عن أم سلمة )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 72194‬استأذنت ربي أن استغفر ألمي فلم يأذن لي واستأذنته في أن أزورها فاذن لي فزوروا‬
‫القبور تذكركم اآلخرة‬
‫( حم م ( أخرجه مسلم كتاب الجنائز باب استئذان النبي صلى اهلل عليه و سلم رقم ‪ . 144‬ص ) د‬
‫ن حب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 72194‬إني كنت نهيتكم عن زيارة القبور فزوروها فإنها تذكركم اآلخرة ونهيتكم عن األوعية‬
‫فاشربوا فيها واجتنبوا كل مسكر ونهيتكم عن لحوم األضاحي أن تمسكوها بعد ثالث فاحبسوا ما بدا‬
‫لكم‬
‫( حم ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 72199‬إني كنت نهيتكم عن زيارة القبور فزوروها واجعلوا زيارتكم لها صالة عليهم واستغفارا لهم‬
‫ونهيتكم عن أكل لحوم األضاحي بعد ثالث فكلوا منها وادخروا ونهيتكم ما ينبذ في الدباء والحنتم‬
‫والمقير فانتبذوا وانتفعوا بها‬
‫( طب ‪ -‬عن ثوبان )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72191‬إني كنت نهيتكم عن زيارة القبور وأكل لحوم األضاحي فوق ثالث وعن نبيذ األوعية أال‬
‫فزوروا القبور فإنها تزهد في الدنيا وتذكر اآلخرة وكلوا لحوم األضاحي وأبوا شئتم فإنما نهيتكم عنه إذ‬
‫الخير قليل توسعة على الناس أال إن وعاء ال يحرم شيئا وان كل مسكر حرام‬
‫( ك ق ‪ -‬ابن مسعود )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72114‬أال إني كنت نهيتكم عن ثالث ‪ :‬عن زيارة القبور ثم بدا لي أنها ترق القلوب وتدمع‬
‫العين فزوروها وال تقولوا هجرا ونهيتكم عن لحوم األضاحي فوق ثالث ثم بدا لي أن الناس يبتغون‬
‫أدمهم ويتحفون ضيفهم ويرفعون لغائبهم فكلوا وأمسكوا ما شئتم ونهيتكم عن األوعية فاشربوا ما شئتم‬
‫من شاء أوكأ سقاه على إثم‬
‫( حم ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72119‬من قال إذا مر بالمقابر ( السالم على أهل ال إله إال اهلل من أهل ال إله إال اهلل كيف‬
‫وجدتم قول ال إله إال اهلل ؟ يا أهل ال إله إال اهلل بحق ال إله إال اهلل اغفر لمن قال ال إله إال اهلل‬
‫واحشرنا في زمرة من قال ‪ :‬ال إله إال اهلل ) غفر اهلل له ذنوب خمسين سنة قيل ‪ :‬يا رسول اهلل من لم‬

‫تكن له ذنوب خمسين سنة ؟ قال ‪ :‬لوالديه ولقرابته ولعامة المسلمين‬
‫( الديلمي في تاريخ همدان والرافعي وابن النجار ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72112‬السالم عليكم دار قوم مؤمنين وانا إن شاء بكم ال حقون وددت أنا قد رأينا إخواننا قالوا ‪:‬‬
‫أو لسنا إخوانك ؟ قال ‪ :‬بل أنتم أصحابي واخواننا الذين لم يأتوا بعد قالوا ‪ :‬كيف تعرف من لم يأت‬

‫بعد من أمتك ؟ قال ‪ :‬أرأيت أن رجال له خيل غر محجلة بين ظهري في خيل دهم بهم أال يعرف‬

‫خيله ؟ قالوا ‪ :‬بلى قال ‪ :‬فإنهم يأتون يوم القيامة غرا محجلين ( محجلون ‪ :‬المحجل هو الذي يرتفع‬
‫البياض في قوائمه إلى موضع القيد ويجاوز األرساغ وال يجاوز الركبتين ‪ .‬النهاية ‪ . 474 / 9‬ب )‬
‫من الوضوء وأنا فرطهم على الحوض أال ؟ ليذدان رجال عن حوضي كما يذاد البعير الضال أناديهم‬
‫‪ :‬أال هلم أال هلم فيقال ‪ :‬إنهم قد بدلوا بعدك فأقول ‪ :‬فسحقا فسحقا فسحقا‬
‫( مالك ( جرى تصحيح هذا الحديث من الموطأ لإلمام مالك كتاب الطهارة باب جامع الوضوء رقم‬

‫‪ . 29‬ص ) والشافعي حم ن هـ حب ‪ -‬عن أبي هريرة أن رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم أتى‬
‫المقبرة قال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72114‬ال سالم عليكم أهل القبور ثالثا ‪ -‬من كان منكم من المسلمين والمؤمنين أنتم فرط لنا‬
‫( طب عن مجمع بن حارثة )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72117‬السالم عليكم دار قوم مؤمنين وانا بكم الحقون وانا هلل وانا إليه راجعون لقد أصبتم خيرا‬

‫بجيال ( بجيال ‪ :‬واسعا كثيرا من التبجيل ‪ :‬التعظيم ‪ .‬النهاية ‪ . 19 / 9‬ب ) وسبقتم شرا طويال‬

‫( أبو نعيم وابن عساكر ‪ -‬عن الجهدمة امرأة بشير بن الخصاصية عن بشير أن النبي صلى اهلل‬
‫عليه و سلم خرج ذات ليلة فتبعته فأتى البقيع فقال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 72111‬سالم عليكم دار قوم مؤمنين وانا بكم الحقون اللهم ال تحرمنا أجرهم وال تفتنا بعدهم‬
‫( حم ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 72114‬من مر على المقابر فقرأ فيها إحدى عشرة مرة ( قل هو اهلل أحد ) ثم وهب أجره األموات‬
‫أعطي من األجر بعدد األموات‬

‫( الرافعي ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 72114‬نهيتكم عن زيارة القبور فزوروها فإنها تذكركم اآلخرة ونهيتكم عن الشراب في الدباء‬
‫والحنتم فاشربوا ما بدا لكم واجتنبوا كل مسكر ونهيتكم عن لحوم األضاحي أن تأكلوها فوق ثالث‬
‫وكلوا ما بدا لكم‬
‫( ك في معجم شيوخه وابن السني ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 72119‬نهيتكم عن زيارة القبور فزوروها وال تقولوا هجرا ونهيتكم عن لحوم األضاحي بعد ثالث‬
‫فكلوا وأمسكوا ونهيتكم عن النبيذ فاشربوا وال تشربوا مسكرا‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 72111‬نهيتكم عن زيارة القبور فزوروها فإن فيها عبرة ونهيتكم عن النبيذ أال فانتبذوا وال أحل‬
‫مسكرا ونهيتكم لحوم األضاحي فكلوا وادخروا‬

‫( ك ‪ -‬عن واسع بن حبان )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 72444‬ال بر أفضل من بر أهل القبور وال يصل أهل القبور إال مؤمن‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 72449‬ما من رجل يزور قبر حميمه فيسلم عليه ويقعد عنده إال رد عليه السالم وأنس به حتى‬
‫يقوم من عنده‬

‫( أبو الشيخ والديلمي عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 72442‬ما من رجل يمر بقبر كان فيه يعرفه في الدنيا فيسلم عليه إال عرفه ورد عليه السالم‬
‫( تمام والخطيب وابن عساكر وابن النجار ‪ -‬عن أبي هريرة وسنده جيد )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 72444‬إذا مررتم بقبورنا وقبوركم من أهل الجاهلية فأخبروهم أنهم في النار‬
‫( حب ك ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9429/91‬‬

‫‪ - 72447‬من صاحب هذا القبر ركعتان أحب إلى هذا من بقية دنياكم‬
‫( طس ‪ -‬أبي هريرة )‬

‫(‪)9429/91‬‬

‫‪ - 72441‬انزل عن القبر ال تؤذي صاحب القبر وال يؤذيك‬
‫( طب ك ‪ -‬عن عمارة بن حزم )‬

‫(‪)9429/91‬‬

‫‪ - 72444‬ال تؤذوا صاحب القبر‬
‫( حم ‪ -‬عن عمرو ابن حزم )‬

‫(‪)9422/91‬‬

‫‪ - 72444‬ارجعن مأزورات غير مأجورات مفتنات األحياء مؤذيات األموات‬
‫( الخطيب ‪ -‬عن أبي هدبة عن أنس )‬

‫(‪)9422/91‬‬

‫الفصل الرابع في التعزية‬

‫(‪)9422/91‬‬

‫‪ - 72449‬من عزى مصابا فله مثل أجره‬

‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب الجنائز باب ما جاء في أجر من عزى مصابا رقم ‪ 9444‬وقال غريب‬
‫‪ .‬ص ) هـ ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 72441‬من عزى ثكلى كسي بردا في الجنة‬

‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب الجنائز باب آخر في فضل التعزية رقم ‪ 9444‬وقال غريب وليس‬
‫إسناده بالقوي ‪ .‬ص ) أبي بردة )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 72494‬ليعزي الناس بعضهم بعضا من بعدي بالتعزية بي‬
‫( ع هب ‪ -‬عن سهل بن سعد )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 72499‬ليعزي المسلمين في مصائبهم المصيبة بي‬
‫( ابن المبارك عن القاسم مرسال )‬

‫(‪)9427/91‬‬

‫‪ - 72492‬يا أيها الناس أيما أحد من المؤمنين أصيب بمصيبة فيليتعز بمصيبته بي عن المصيبة‬
‫التي تصيبه بغيري فإن أحدا من أمتي لن يصاب بمصيبة بعدي أشد عليه من مصيبتي‬
‫( هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب الجنائز باب ما جاء في الصبر على المصيبة رقم ‪ 9111‬إسناده‬

‫ضعيف ‪ .‬ص ) ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9427/91‬‬

‫‪ - 72494‬قال موسى لربه عز و جل ‪ :‬ما جزاء من عزى الثكلى ؟ قال ‪ :‬أظله في ظلي يوم ال‬
‫ظل إال ظلي‬
‫( ابن السني في عمل يوم وليلة ‪ -‬عن أبي بكر وعمران بن حصين )‬

‫(‪)9427/91‬‬

‫‪ - 72497‬إن هلل ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى‬
‫( حم ق د ن هـ ‪ -‬عن أسامة بن زيد )‬

‫(‪)9421/91‬‬

‫‪ - 72491‬ما من مؤمن يعزي أخاه ب مصيبة إال كساه اهلل من حلل الكرامة يوم القيامة‬

‫( هـ ‪ ( -‬أخرجه ابن ماجه كتاب الجنائز باب ما جاء ثواب من عزى مصابا رقم ( ‪ ) 9449‬وفي‬
‫إسناده قيس بن عمارة قال البخاري فيه نظر ‪ .‬ص ) عن عمرو بن حزم )‬

‫(‪)9421/91‬‬

‫تهيئة الطعام ألهل الميت‬

‫(‪)9421/91‬‬

‫‪ - 72494‬اصنع وا آلل جعفر طعاما فإنه قد أتاهم ما شغلهم‬

‫( حم د ت هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب الجنائز باب ما جاء في الطعام رقم ‪ 9494‬و ‪ 9499‬قال‬
‫السندي ‪ :‬في إسناده أم عيسى مجهولة لم تسم وكذلك أم عون ‪ .‬ص ) ك ‪ -‬عن عبد اهلل بن جعفر‬
‫)‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 72494‬إن آل جعفر شغلوا بشأن ميتهم فاصنعوا لهم طعاما‬

‫( هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب الجنائز باب ما جاء في الطعام رقم ‪ 9494‬و ‪ 9499‬قال السندي ‪:‬‬
‫في إسناده أم عيسى مجهولة لم تسم وكذلك أم عون ‪ .‬ص ) ‪ -‬عن أسماء بنت عميس )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 72499‬قولي ‪ :‬اللهم اغفر لي وله وأعقبني منه عقبى حسنة‬
‫( م ( أخرجه مسلم كتاب الجنائز باب ما يقال عند المريض والميت رقم ‪ . 191‬ص ) ‪ - 7‬عن أم‬
‫سلمة )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫اإلكمال من تهيئة الطعام ألهل الميت‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 72491‬أتحب لو أن عندك ابنك كأحسن الصبيان وأكيسه أتحب لو أن عندك ابنك كأجرا‬
‫الصبيان جرأة ؟ أتحب لو أن عندك ابنك كهال كأفضل الكهول وأسراه أو يقال لك ‪ :‬ادخل الجنة‬
‫بثواب ما قد أخذنا منك‬
‫( حم والبغوي وابن قانع وابن منده وابن عساكر ‪ -‬عن حوشب أن رجال توفي ابنه فوجد عليه أبوه‬

‫فقال النبي صلى اهلل عليه و سلم ‪ -‬فذكره قال ابن منده ‪ :‬هذا حديث غريب وقال ابن السكن ‪ :‬تفرد‬

‫به ابن لهيعة وهو ضعيف وقال البغوي ‪ :‬لم يرو حوشب غير هذا الحديث )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 72424‬اللهم عز حزنها واجبر مصيبتها وابدلها بها خيرا منها‬
‫( ابن سعد ‪ -‬عن ضمرة بن حبيب مرسال )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 72429‬من محمد رسول اهلل إلى معاذ بن جبل سالم عليكم إني أحمد إليك اهلل الذي ال إله إال‬
‫هو أما بعد فإن ابنك فالن قد توفي في يوم كذا وكذا فأعظم اهلل لك األجر وألهمك الصبر ورزقك‬
‫الصبر عند البالء والشكر عند الرخاء أنفسنا وأموالنا وأهلونا من مواهب اهلل الهنيئة وعواريه‬
‫المستودعة يمتعنا بها إلى أجل معدود ويقضيها لوقت معلوم وحقه علينا هناك إذا أبالنا الصبر‬

‫فعليك بتقوى اهلل وحسن العزاء فإن الحزن ال يرد ميتا وال يؤخر أجال وان األسف ال يرد ما هو نازل‬
‫بالعباد‬
‫( الخطيب ‪ -‬عن ابن عباس وأورده ابن الجوزي في الموضوعات )‬

‫(‪)9429/91‬‬

‫‪ - 72422‬هلل ما أخذ وهلل ما أبقى‬
‫( طب عن الوليد بن إبراهيم بن عبد الرحمن بن عوف عن أبيه عن جده )‬

‫(‪)9429/91‬‬

‫‪ - 72424‬من سمع بموت مسلم فدعا له بخير كتب اهلل تعالى له أجر من عاده وشيعه ميتا‬
‫( قط في األفراد وابن النجار ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9429/91‬‬

‫‪ - 72427‬من عزى أخاه المؤمن في مصيبته كساه اهلل حلة خضراء يحبر بها يوم القيامة قيل ‪ :‬يا‬
‫رسول اهلل ما يحبر بها ؟ قال ‪ :‬يغبط بها‬

‫( ك في تاريخه والخطيب ابن عساكر ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9421/91‬‬

‫‪ - 72421‬من عزى حزينا ألبسه اهلل عز و جل لباس التقوى وصلى على روحه في األرواح ومن‬
‫كفن ميتا كساه اهلل من السندس‬
‫( أبو الشيخ ‪ -‬عن جابر وفيه الخليل بن مرة )‬

‫(‪)9421/91‬‬

‫‪ - 72424‬من عزى ثكلى كسي بردا من الجنة‬
‫( هب ‪ -‬عن أبي برزة )‬

‫(‪)9421/91‬‬

‫‪ - 72424‬من عزى ثكلى كسي بردا في الجنة‬
‫( ت ( قال اإلمام النووي في كتاب فيض القدير للمناوي ( ‪ : ) 941 / 4‬التعزية ‪ :‬التصبير وذكر‬
‫ما يسلى صاحب الميت ويخفف حزنه ويهون مصيبته وذلك ألن التعزية تفعلة من العزاء وهو الصبر‬
‫والتصبير يكون باألمر بالصبر وبالحث عليه بذكر ما للصابرين من األجر ويكون بالجمع بينهما‬

‫وبالتذكير بما يحمل على الصبر ‪ .‬أ هـ ‪ .‬ص ) ‪ -‬وضعفه ع ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72429‬التعزية مرة‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن عثمان )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72421‬ال تغفلوا آل جعفر من أن تصنعوا لهم طعاما فإنهم قد شغلوا بأمر صاحبهم‬
‫( حم ‪ -‬عن أسماء بنت عميس )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72444‬اصنعوا آلل جعفر طعاما فإنه قد أتاهم ما شغلهم‬

‫( ط حم د ت ‪ :‬حسن صحيح طب ق ض ‪ -‬عن عبد اهلل بن جعفر قال ‪ :‬لما جاء نعى جعفر قال‬
‫‪ -‬رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ -‬فذكره ) مر عزوه برقم ( ‪) 72494‬‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫الباب الرابع في فضيلة طول العمر ولواحق الكتاب وفيه فصالن‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫الفصل األول في فضيلة طول العمر‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72449‬سألت اهلل في أبناء األربعين من أمتي فقال ‪ :‬يا محمد قد غفرت لهم قلت ‪ :‬وأبناء‬
‫الخمسين قال ‪ :‬إني قد غفرت لهم قلت ‪ :‬فأبناء الستين قال ‪ :‬قد غفرت لهم قلت ‪ :‬فأبناء السبعين‬
‫قال ‪ :‬يا محمد إني ألستحيي من عبدي أن أعمره سبعين سنة يعبدني ال يشرك بي شيئا أن أعذبه‬
‫بالنار فأما أبناء األحقاب أبناء الثمانين والتسعين فإني واقف يوم القيامة فقائل لهم ‪ :‬أدخلوا من‬
‫أحببتم الجنة من الناس‬

‫( أبو الشيخ ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 72442‬الشيخ في أهله كالنبي في أمته‬
‫( الخليلي في مشيخته وابن النجار ‪ -‬عن أبي رافع )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 72444‬الشيخ في بيته كالنبي في قومه‬
‫( حب في الضع فاء والشيرازي في األلقاب ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 72447‬قال تعالى ‪ :‬إذا بلغ عبدي أربعين سنة عافيته من الباليا الثالث ‪ :‬من الجنون والبرص‬
‫والجذام واذا بلغ خمسين سنة حاسبته حسابا يسي ار فإذا بلغ ستين سنة حببت إليه اإلنابة واذا بلغ‬

‫سبعين سنة أحبته المالئكة واذا بلغ ثمانين سنة كتبت حسناته وألقيت سيئاته واذا بلغ تسعين سنة‬

‫قالت المالئكة ‪ :‬أسير اهلل في أرضه فغفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر ويشفع في أهله‬
‫( الحكيم ‪ -‬عن عثمان )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72441‬كلما طال عمر المسلم كان له خير‬
‫( طب ‪ -‬عن عوف ابن مالك )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72444‬أليس قد مكث هذا بعده سنة فأدرك رمضان فصامه وصلى كذا وكذا سجدة في السنة‬
‫فلما بينهما أبعد مما بين السماء واألرض‬

‫( هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب تعبير الرؤيا باب تعبير الرؤيا رقم ‪ 4121‬وقال في الزوائد ‪ :‬رجال‬
‫اسناد ثقات إال أنه منقطع ‪ .‬ص ) حب هق ‪ -‬عن طلحة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72444‬ليس أحد أفضل عند اهلل من مؤمن يعمر في اإلسالم لتكبيره وتحميده وتسبيحه وتهليله‬
‫( حم ‪ -‬عن طلحة )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 72449‬إن اهلل تعالى يحب أبناء الثمانين‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 72441‬إن اهلل تعالى يحب أبناء السبعين ويستحيي من أبناء الثمانين‬
‫( حل ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 72474‬ما من مسلم يشيب شيبة في اإلسالم إال كتب اهلل له بها حسنه وحط عنه بها خطيئة‬
‫( د ‪ -‬عن ابن عمرو )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72479‬من شاب شيبة في اإلسالم كانت له نورا يوم القيامة‬
‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب الجهاد باب ما جاء في فضل من شاب شيبة في سبيل اهلل رقم ‪9447‬‬

‫و ‪ 9441‬وقال حديث حسن صحيح غريب ‪ .‬ص ) ن ‪ -‬عن كعب بن مرة )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72472‬من شاب شيبة في سبيل اهلل كانت له نورا يوم القيامة‬
‫( حم ( أخرجه الترمذي كتاب الجهاد باب ما جاء في فضل من شاب شيبة في سبيل اهلل رقم ‪9447‬‬
‫و ‪ 9441‬وقال حديث حسن صحيح غريب ‪ .‬ص ) ت ن حب ‪ -‬عن عمرو بن عنبسة )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72474‬أفضل الناس عند اهلل يوم القيامة المؤمن المعمر‬
‫( فر ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72477‬إن اهلل يستحيى من ذي الشيبة إذا كان مسددا لزوما للسنة أن يسأله فال يعطيه‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72471‬ال يتمنى أحدكم الموت إما محسنا فلعله يزداد واما مسيئا فلعله يستعتب‬
‫( حم خ ن ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72474‬السعادة كل السعادة طول العمر في طاعة اهلل‬
‫( القضاعي فر ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72474‬خياركم أطولكم أعما ار وأحسنكم أعماال‬
‫( ك ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72479‬خير الناس من طال عمره وحسن عمله‬

‫( حم ت ( أخرجه الترمذي كتاب الزهد باب ما جاء في طول العمر للمؤمن رقم ‪ 244‬وقال حسن‬

‫غريب ورقم ‪ 2449‬وقال حسن صحيح ‪ .‬ص ) ‪ -‬عن عبد اهلل بن بسر )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72471‬خير الناس من طال عمره وحسن عمله وشر الناس من طال عمره وساء عمله‬
‫( حم ت ( أخرجه الترمذي كتاب الزهد باب ما جاء في طول العمر للمؤمن رقم ‪ 244‬وقال حسن‬
‫غريب ورقم ‪ 2449‬وقال حسن صحيح ‪ .‬ص ) ك ‪ -‬عن أبي بكرة )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72414‬طوبى لمن طال عمره وح سن عمله‬
‫( طب حل ‪ -‬عن عبد اهلل بن بسر )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72419‬إن السعادة كل السعادة طول العمر في طاعة اهلل‬
‫( خط ‪ -‬عن المطلب عن أبيه )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫اإلكمال من فضيلة طول العمر‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72412‬أال أخبركم بخياركم خياركم أطولكم أعمارا وأحسنكم أعماال‬

‫( عبد وابن حميد وابن زنجويه ك ‪ -‬عن جابر ابن زنجويه ق ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72414‬أال أنبئكم بخياركم من شراركم خياركم أطولكم أعمارا وأحسنكم أعماال‬
‫( ك ق ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72417‬أال أنبئكم بخياركم ؟ خياركم أطولكم أعمارا وأحسنكم أعماال‬
‫( حب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 72411‬ليس أحد أفضل عند اهلل عز و جل من مؤمن يعمر في اإلسالم لتكبيره وتحميده‬
‫وتسبيحه وتهليله‬

‫( حم وعبد بن حميد ‪ -‬عن طلحة )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 72414‬ما أحد أعظم عند اهلل من رجل يعمر في اإلسالم‬
‫( ن ض ‪ -‬عن شداد بن الهاد )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 72414‬من سعادة المرء أن يطول عمره ويرزقه اإلنابة‬
‫( أبو الشيخ ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9479/91‬‬

‫‪ - 72419‬كلما طال عمر ابن آدم كان خيرا له‬
‫( طب ‪ -‬عن عوف بن مالك )‬

‫(‪)9479/91‬‬

‫‪ - 72411‬إذا بلغ العبد أربعين سنة آمنه اهلل تعالى من الباليا الثالث ‪ :‬الجنون والجذام والبرص‬

‫فإذا بلغ خمسين سنة خفف اهلل عنه الحساب واذا بلغ ستين سنة رزقه اهلل اإلنابة إليه لما يحب فإذا‬
‫بلغ سبعين سنة أحبه أهل السماء فإذا بلغ ثمانين سنة أثبت اهلل له حسناته ومحا سيئاته فإذا بلغ‬
‫تسعين سنة غفر اهلل له ما تقدم من ذنبه وما تأخر وشفع في أهل بيته وناداه مناد من السماء ‪ :‬هذا‬

‫أسير اهلل في أرضه‬
‫( ع خط ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9479/91‬‬

‫‪ - 72444‬إذا بلغ المرء المسلم خمسين سنة صرف اهلل عنه ثالثة أنواع من البالء ‪ :‬الجنون‬
‫والجذام والبرص فإذا بلغ ستين سنة رزقه اهلل اإلنابة إليه فإذا بلغ سبعين سنة محيت سيئاته وكتبت‬
‫حسنا ته فإذا بلغ تسعين سنة غفر اهلل له ذنبه ما تقدم منه وما تأخر وكان أسير اهلل في األرض‬
‫وشفع ألهل بيته‬

‫( طب ‪ -‬عن عبد اهلل بن أبي بكر الصديق )‬

‫(‪)9472/91‬‬

‫‪ - 72449‬إن العبد إذا بلغ أربعين سنة ‪ -‬وهو العمر ‪ -‬آمنه اهلل من الخصال الثالث ‪ :‬من الجنون‬
‫والجذام والبرص فإذا بلغ خمسين سنة ‪ -‬وهو الدهر ‪ -‬خفف اهلل عنه الحساب فإذا بلغ ستين سنة ‪-‬‬
‫وهو في إدبار من قوة ‪ -‬رزقه اهلل اإلنابة إليه فيما يحب فإذا بلغ سبعين سنة ‪ -‬وهو الحقب ‪ -‬أحبه‬
‫أهل السماء فإذا بلغ ثمانين سنة ‪ -‬وهو الهرم ‪ -‬كتب اهلل حسناته وتجاوز عن سيئاته فإذا بلغ‬

‫تسعين سنة ‪ -‬وهو الفناء وقد ذهب العقل ‪ -‬غفر اهلل له ما تقدم من ذنبه وما تأخر وشفع في أهل‬
‫بيته وسماه أهل السماء ( أسير اهلل ) فإذا بلغ مائة سنة سمى ( حبيس اهلل في األرض ) وحق على‬

‫اهلل أن ال يعذب حبيسه في األرض‬
‫( الحكيم ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9472/91‬‬

‫‪ - 72442‬صاحب األربعين يصرف عنه أنواع البالء واألمراض والجذام والبرص وما أشبهها‬

‫وصاحب الخمسين يرزقه اهلل اإلنابة وصاحب الستين يخفف اهلل عنه الحساب وصاحب السبعين‬

‫يحبه اهلل والمالئكة في السماء وصاحب الثمانين تكتب حسناته وال تكتب سيئاته وصاحب التسعين‬
‫أسير اهلل في األرض يش فع في نفسه وفي أهل بيته‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9472/91‬‬

‫‪ - 72444‬ما من مسلم يعمر في اإلسالم أربعين سنة إال صرف اهلل عنه ثالثة أنواع من البالء ‪:‬‬
‫الجذام والجنون والبرص فإذا بلغ الخمسين يسر اهلل عليه الحساب فإذا بلغ الستين رزقه اهلل اإلنابة‬

‫إليه بما يحب فإذ ا بلغ السبعين أحبه اهلل وأحبه أهل السماء فإذا بلغ الثمانين قبل اهلل حسناته وتجاوز‬
‫عن سيئاته فإذا بلغ التسعين غفر اهلل له ما تقدم من ذنبه وما تأخر وسمى ( أسير اهلل في األرض )‬
‫وشفع وشفع في أهل بيته‬

‫( الحكيم ع ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 72447‬إذا بلغ المرء المسلم أربعين سنة صرف اهلل عنه ثالثة أنواع من البالء ‪ :‬الجنون والجذام‬
‫والبرص‬
‫( الحكيم ‪ -‬عن أبي بكر )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 72441‬ما من معمر يعمر في اإلسالم أربعين سنة إال صرف اهلل عنه ثالثة أنواع من البالء ‪:‬‬
‫الجنون والجذام والبرص‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 72444‬إذا بلغ العبد ستين سنة فقد أعذر اهلل إليه في العمر‬

‫( عبد بن حميد في تفسيره والروياني وابن مردويه ض ‪ -‬عن سهل بن سعد )‬

‫(‪)9477/91‬‬

‫‪ - 72444‬لقد أعذر اهلل إلى صاحب الستين سنة والسبعين سنة‬
‫( ابن جرير ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9477/91‬‬

‫‪ - 72449‬من عمره اهلل ستين سنة فقد أعذر إليه في العمر‬
‫( الرامهرمزي في األمثال ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9477/91‬‬

‫‪ - 72441‬إن اهلل تعالى يحب أبناء الثمانين‬
‫( ك ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9471/91‬‬

‫‪ - 72444‬إذا بلغ العبد ثمانين سنة فإنه أسير اهلل في األرض تكتب له الحسنات وتمحى عنه‬
‫السيئات‬
‫( ع ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9471/91‬‬

‫‪ - 72449‬من بلغ من هذه األمة ثمانين سنة حرم اهلل تعالى جسده على النار‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9471/91‬‬

‫‪ - 72442‬من بلغ الثمانين من هذه األمة لم يعرض ولم يحاسب وقيل له ‪ :‬ادخل الجنة‬
‫( حل ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 72444‬إن اهلل عز و جل ليستحي أن يعذب عبده أو أمته إذا أسنا في اإلسالم‬
‫( الخطيب ‪ -‬عن جرير )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 72447‬إن اهلل يستحيي من عبده وأمته يشيبان في اإلسالم أن يعذبهما‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 72441‬من شاب شيبة في اإلسالم كتب له بها حسنة ومحيت عنه بها خطيئة‬
‫( مقاتل بن سليمان في كتاب العجائب ‪ -‬عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 72444‬من شاب شيبة في اإلسالم كانت له نورا يوم القيامة ومن رمى بسهم في سبيل اهلل رفع‬
‫له به درجة‬

‫( طب ‪ -‬عن معاذ )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 72444‬من شاب شيبة في اإلسالم كان ت له نورا يوم القيامة ومن رمى بسهم في سبيل اهلل كان‬
‫كعتق رقبة‬

‫( ق ‪ -‬عن كعب ابن عجرة )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 72449‬من شاب شيبة في اإلسالم كانت له نورا يضيء ما بين السماء واألرض وال يطفأ حتى‬
‫يلقاها يوم القيامة وتزمه كما تزم الناقة زمامها حتى تدخله الجنة‬

‫( أبو الشيخ ‪ -‬عن أبي الدرداء )‬

‫(‪)9479/91‬‬

‫‪ - 72441‬من شاب شيبة في اإلسالم كانت له حسنة ومن شاب في اإلسالم شيبة كانت له نورا‬
‫يوم القيامة‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9479/91‬‬

‫‪ - 72494‬أخبرني جبريل عن اهلل تعالى أنه قال ‪ :‬وعزتي وجاللي ووحدانيتي وارتفاع مكاني وفاقة‬

‫خل قي إلي واستوائي على عرشي إني ألستحيي من عبدي وأمتي يشيبان في اإلسالم ثم أعذبهما ‪ .‬ثم‬

‫بكى فقيل ‪ :‬يا رسول اهلل ما يبكيك ؟ قال ‪ :‬بكيت لمن يستحيي اهلل منه وال يستحيي من اهلل‬
‫( الخليلي والرافعي ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9479/91‬‬

‫‪ - 72499‬يقول اهلل عز و جل ‪ :‬يا ابن آدم إن الشيب نور من نوري واني أستحيي أن أعذب نوري‬

‫بناري فاستحي مني‬

‫( أبو الشيخ ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9471/91‬‬

‫‪ - 72492‬يقول اهلل تعالى ‪ :‬إني ألستحيي من عبدي وأمتي يشيبان في اإلسالم فتشيب لحية عبدي‬
‫ورأس أمتي في اإلسالم أعذبهما في النار بعد ذلك‬

‫( ع ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9471/91‬‬

‫‪ - 72494‬يقول اهلل تعالى ‪ :‬وعزتي وجاللي وجودي وفاقة خلقي إلي وارتفاعي في عز مكاني إني‬
‫ألستحيي من عبدي وأمتي أن يشيبا في اإلسالم ثم أعذبهما ثم بكى فقيل ‪ :‬يا رسول اهلل ما يبكيك ‪:‬‬
‫قال ‪ :‬أبكي ممن استحيى اهلل منه وال يستحيي من اهلل‬

‫( حب في الضعفاء ق في الزهد والرافعي ‪ -‬عن أنس وأورده ابن الجوزي في الموضوعات )‬

‫(‪)9471/91‬‬

‫‪ - 72497‬يقول اهلل عز و جل ‪ :‬إني ألستحيي من عبدي وأمتي يشيبان في اإلسالم ثم أعذبهما‬
‫بعد ذلك وألنا أعظم عفوا من أن أستر على عبدي ثم أفضحه وال أزال أغفر لعبدي ما استغفرني‬
‫( ابن أبي الدنيا في كتا ب العمر والحكيم حب في الضعفاء وأبو بكر الشافعي في الغيالنيات وابن‬
‫عساكر ‪ -‬عن أنس وأورده ابن الجوزي في الموضوعات )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72491‬فأين صالته بعد صالته وصومه بعد صومه وعمله بعد عمله إن بينهما كما بين السماء‬
‫واألرض‬
‫( ط حم ( أخرجه أبو داود كتاب الجهاد ب اب في النور يرى عند قبر الشهيد رقم ‪ . 2124‬وأخرجه‬
‫النسائي كتاب الجنائز باب الدعاء رقم ‪ 914‬؟ ؟ وأخرجه أحمد في المسند رقم ‪ . 9147‬ص ) د ن‬

‫طب ق ‪ -‬عن عبيد بن خالد السلمي قال ‪ :‬آخى رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم بين رجلين فقتل‬

‫أحدهما ومات اآلخر بعده بجمعة فقلنا ‪ :‬اللهم ألحقه بصاحبه قال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم‬
‫‪ -‬فذكره‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫الفصل الثاني في لواحق كتاب الموت ومتفرقاته‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72494‬مستريح ومستراح منه والعبد المؤمن يستريح من نصب الدنيا وأذاها إلى رحمة اهلل تعالى‬
‫والعبد الفاجر يستريح منه العباد والبالد والشجر والدواب‬
‫( حم ق ( أخرجه البخاري في صحيحه كتاب الرقاق باب سكرات الموت ( ‪. ) 947 / 941 / 1‬‬
‫ص ) ن ‪ -‬عن أبي قتادة )‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫‪ - 72494‬يتبع الميت ثالثة ‪ :‬أهله وماله وعمله فيرجع اثنان ويبقى واحد فيرجع أهله وماله ويبقى‬
‫عمله‬
‫( حم ق ( أخرجه البخاري في صحيحه كتاب الرقاق باب سكرات الموت ( ‪. ) 947 / 941 / 1‬‬
‫ص ) ت ن ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫‪ - 72499‬أرواح المؤمنين في أجواف طير خضر تعلق في شجر الجنة حتى يردها اهلل تعالى إلى‬
‫أجسادهم يوم القيامة‬
‫( طب ‪ -‬عن كعب بن مالك وأم مبشر )‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫‪ - 72491‬إن أرواح المؤمنين في السماء السابعة ينظرون إلى منازلهم في الجنة‬
‫( فر ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9412/91‬‬

‫‪ - 72414‬إن أرواح المؤمنين طير خضر تعلق بشجر الجنة‬
‫( هـ ‪ -‬عن أم بشر بنت البراء بن معرور وكعب بن مالك )‬

‫(‪)9412/91‬‬

‫‪ - 72419‬إنما نسمة المؤمن طائر تعلق في شجر الجنة حتى يبعثه اهلل إلى جسده يوم يبعث‬
‫( مالك ( أخرجه افمام مالك في الموطأ كتاب الجنائز رقم ‪ 71‬والنسائي كتاب الجنائز باب أرواح‬
‫المؤمنين رقم ‪ 241‬؟ ؟ ‪ .‬ص ) حم ن هـ ‪ -‬ن حب ‪ -‬عن كعب بن مالك )‬

‫(‪)9412/91‬‬

‫‪ - 72412‬يكون النسم طيرا تعلق بالشجر حتى إذا كان يوم القيامة دخلت كل نفس في جسدها‬
‫( طب ‪ -‬عن أم هانئ )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72414‬كسر عظم الميت ككسر الحي في اإلثم‬
‫( هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب الجنائز باب في النهي عن كسر عظام الميت رقم ‪ 9494‬ورقم ‪444‬‬
‫وقال في إسناده عبد اهلل بن زياد مجهول ‪ .‬ص ) ‪ -‬عن أم سلمة )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72417‬كسر عظم الميت ككسره حيا‬
‫( حم د ( أخرجه ابن ماجه كتاب الجنائز باب في النهي عن كسر عظام الميت رقم ‪ 9494‬ورقم‬
‫‪ 9494‬وقال في إسناده عبد اهلل بن زياد ‪ .‬ص ) هـ عن عائشة )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72411‬لكل شيء حصاد وحصاد أمتي ما بين الستين إلى السبعين‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9417/91‬‬

‫‪ - 72414‬معترك المنايا ما بين الستين إلى السبعين‬
‫( الحكيم ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9417/91‬‬

‫‪ - 72414‬أعمار أمتي ما بين الستين إلى السبعين وأقلهم من يجوز ذلك‬

‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب الدعوات رقم ‪ . 4171‬ص ) ‪ -‬عن أبي هريرة ع ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9417/91‬‬

‫‪ - 72419‬أقل أمتي الذين يبلغون السبعين‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ - 72411‬أقل أمتي أبناء السبعين‬
‫( الحكيم ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ - 72444‬عمر أمتي من ستين إلى سبعين‬

‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب الزهد باب ما جاء في فناء أعمار هذه األمة رقم ‪ 2442‬وقال حسن‬

‫غريب ‪ .‬ص ) ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ - 72449‬من وافق موته عند انقضاء رمضان دخل الجنة ومن وافق موته عند انقضاء عرفة دخل‬
‫الجنة ومن وافق موته عند انقضاء صدقة دخل الجنة‬

‫( حل ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72442‬موت الفجأة أخذة أسف‬

‫( حم د ( اخ رجه أبو داود كتاب الجنائز باب موت الفجأة رقم ‪ . 4994‬ص ) ‪ -‬عن عبيد ابن خالد‬
‫)‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72444‬موت الفجأة راحة للمؤمن وأخذة أسف للفاجر‬
‫( حم هق ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72447‬إذا حضرتم موتاكم فأغمضوا البصر فإن البصر يتبع الروح وقولوا خيرا فإن المالئكة‬
‫تؤمن على ما يقول أهل البيت‬
‫( حم ك ‪ -‬عن شداد بن أوس )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72441‬من أثنيتم عليه خيرا وجبت له الجنة ومن أثنيتم عليه شرا وجبت له النار أنتم شهداء اهلل‬
‫في األرض‬

‫( حم ق ( أخرجه مسلم كتاب الجنائز رقم ‪ . 14‬ص ) ن ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72444‬وجبت أنتم شهداء اهلل في األرض‬

‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب الجنائز باب ما جاء في الثناء على الميت رقم ‪ . 9419‬ص ) هـ حب‬
‫‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72444‬المالئكة شهداء اهلل في السماء وأنتم شهداء اهلل في األرض‬
‫( حم ق ن ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫‪ - 72449‬أنت م شهداء اهلل في األرض والمالئكة شهداء اهلل في السماء‬
‫( طب ‪ -‬عن سلمة بن األكوع )‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫‪ - 72441‬إذا شهدت أمة من األمم وهم أربعون رجال فصاعدا أجاز اهلل شهادتهم‬
‫( طب والضياء ‪ -‬عن والد أبي المليح )‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫‪ - 72494‬ما من مسلم يشهد له ثالثة إال وجبت له الجنة قيل ‪ :‬واثنان ؟ قال ‪ :‬واثنان‬
‫( ت ‪ -‬عن عمر ) ( أخرجه الترمذي كتاب الجنائز باب ما جاء في الثناء الحسن على الميت رقم‬
‫‪ 9411‬وقال حسن صحيح ‪ .‬ص )‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ - 72499‬إذا مات صاحبكم فدعوه ال تقعوا فيه‬
‫( د ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ - 72492‬ال تذكروا أمواتكم إال بخير‬
‫( ن ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ - 72494‬نهى عن سب األموات‬
‫( ك ‪ -‬عن زيد بن أرقم )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72497‬ال تسبوا األموات فإنهم قد أفضوا إلى ما قدموا‬
‫( حم خ ن ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72491‬ال تسبوا األموات فتؤذوا األحياء‬
‫( حم ت ( أخرجه الت رمذي كتاب البر باب ما جاء في الشتم رقم ‪ . 9194‬ص ) ‪ -‬عن المغيرة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72494‬ما من أحد يموت إال ندم إن كان محسنا ندم أن ال يكون ازداد وان كان مسيئا ندم أن ال‬

‫يكون نزع‬

‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب الزهد باب ما يود أهل العافية في الجنة رقم ‪ . 2741‬ص ) ‪ -‬عن‬
‫أبي هريرة )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72494‬ما من عبد مسلم إال له بابان في السماء ‪ :‬باب ينزل منه رزقه وباب يدخل فيه عمله‬
‫وكالمه فإذا فقداه بكيا عليه‬
‫( ع حل ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72499‬ما من مؤمن إال وله بابان ‪ :‬باب يصعد منه عمله وباب ينزل منه رزقه فإذا مات بكيا‬

‫عليه‬

‫( ت ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72491‬ال تمنوا الموت‬

‫( هـ ‪ -‬عن خباب ) ( أخرجه ابن ماجه كتاب الزهد رقم ‪ . 7944‬ص )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 72424‬ال تعجبوا بعمل عامل حتى تنظروا بما يختم له‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 72429‬من مات على شيء بعثه اهلل عليه‬
‫( حم ك ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 72422‬يبعث كل عبد على ما مات عليه‬
‫( م ( أخرجه مسلم في صحيحه كتاب الجنة رقم ‪ . 2449‬ص ) هـ ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72424‬إذا أراد اهلل قبض عبد بأرض جعل له بها حاجة‬
‫( حم طب حل ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72427‬إ ذا قضى اهلل لعبد أن يموت بأرض جعل له إليها حاجة‬
‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب القدر باب ما جاء أن النفس تحدث حيث ما كتب لها رقم ‪/ 2474‬‬

‫‪ 2479‬وقال حسن صحيح ‪ .‬ص ) ك ‪ -‬عن مطر بن عكامس ت ‪ -‬عن أبي عزة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72421‬إذا كان أجل أحدكم بأرض أتى له حاجة إليها فإذا بلغ أقصى أثره قبضه اهلل فتقول‬
‫األرض يوم القيامة ‪ :‬رب هذا ما استودعتني‬
‫( هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب الزهد باب ذكر الموت واالستعداد له رقم ‪ 7244‬وقال في الزوائد‬
‫اسناده صحيح ورجاله ثقات ‪ .‬ص ) والحكيم ‪ -‬ك ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 72424‬ما جعل اهلل ميت ة عبد بأرض إال جعل له فيها حاجة‬
‫( طب والضياء ‪ -‬عن أسامة بن زيد )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 72424‬قال اهلل تعالى للنفس ‪ :‬اخرجي قالت ‪ :‬ال أخرج إال كارهة‬
‫( حل ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 72429‬دفن بالطينة التي خلق منها‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫اإلكمال من لواحق كتاب الموت ومتفرقاته‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72421‬إذا أراد اهلل قبض روح عبد بأرض جعل له إليها حاجة فلم ينته حتى يقدمها‬
‫( ك ‪ -‬عن مطر بن عكامس )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72444‬ما جعل اهلل أجل رجل في أرض إال جعلت له فيها حاجة‬
‫( ك ‪ -‬عن مطر بن عكامس العبدي )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72449‬أقل أمتي أبناء السبعين‬
‫( الحكيم ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72442‬إذا أراد اهلل قبض روح عبد بأرض جعل له بها حاجة‬

‫( حم خ في األدب ك حل طب ‪ -‬عن أبي عزة الهذلي ك هب ‪ -‬عن عروة بن مضرس ك ‪ -‬عن‬
‫جندب بن سفيان البجلي )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72444‬إذا كان أجل أحدكم بأرض أتى له إليها حاجة‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72447‬إذا كانت ميتة أحدكم بأرض أنيحت له الحاجة فيقصد إليها فتكون أقصى أثر منه‬
‫فتقبض روحه فيها فتقول األرض يوم القيامة ‪ :‬هذا ما استودعتني‬
‫( ك ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72441‬إذا مات الميت تقول المالئكة ‪ :‬ما قدم ؟ ويقول الناس ‪ :‬ما أخر ؟‬
‫( هب والديلمي ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72444‬إذا قبضت نفس العبد يلقاه أهل الرحمة من عباد اهلل كما يلقون البشير في الدنيا فيقبلون‬
‫عليه ليسألوه ‪ :‬ما فعل فالن ؟ فيقول بعضهم لبعض ‪ :‬أنظروا أخاكم حتى يستريح فإنه كان في كرب‬
‫فيقبلون عليه فيسألونه ‪ :‬ما فعل فالن ؟ ما فعلت فالنة ؟ هل تزوجت ؟ فإذا سألوه عن الرجل قد‬
‫مات قبله قال لهم ‪ :‬إنه قد هلك فيقولون ‪ :‬إنا هلل وانا إليه راجعون ذهب به إلى أمه الهاوية فبئست‬

‫األم وبئست المربية فتعرض عليهم أعمالهم فإذا رأوا ح سنا فرحوا واستبشروا وقالوا ‪ :‬اللهم هذه نعمتك‬

‫على عبدك فأتمها وان رأوا سوءا قالوا ‪ :‬اللهم راجع بعبدك‬
‫( ابن المبارك في الزهد ‪ -‬عن أبي أيوب األنصاري )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72444‬إذا مات العبد تلقى روحه أرواح المؤمنين فيقولون له ‪ :‬ما فعل فالن ؟ فإذا قال ‪ :‬مات‬
‫قالوا ‪ :‬ذهب به إلى أمه الهاوية فبئست األم وبئست المربية‬
‫( ك ‪ -‬عن الحسن مرسال )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72449‬إن نفس المؤمن إذا قبضت تلقاها من أهل الرحمة من عباد اهلل كما يلقون البشير من‬
‫أهل الدنيا فيقولون ‪ :‬أنظروا صاحبكم ليستريح فإنه قد كان في كرب شديد ثم يسألونه ‪ :‬ماذا فعل‬

‫فالن ؟ وما فعلت فالنة ؟ هل تزوجت ؟ فإذا سألوه عن الرجل قد مات قبله فيقول ‪ :‬أيهات قد مات‬

‫ذاك قبلي فيقولون ‪ :‬إنا هلل وانا إليه راجعون ذهب به إلى أمه الهاوية فبئست األم وبئست المربية وان‬
‫أعمالكم تعرض على أقاربكم وعشائركم من أهل اآلخرة فإن كان خيرا فرحوا واستبشروا وقالوا ‪ :‬اللهم‬
‫هذا فضلك ورحمتك فأتم نعمتك عليه وأمته عليها ويعرض عليهم عمل المسيء فيقولون ‪ :‬اللهم‬
‫ألهمه عمال صالحا وترضى به عنه وتقربه إليك‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي أيوب )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72441‬ال تفضحوا موتاكم بسيئات أعمالكم فإنها تعرض على أوليائكم من أهل القبور‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72474‬أال إنه لم يبق من الدنيا إال مثل الذباب تمور ( تمور ‪ :‬أي تذهب وتجيء ‪ .‬أ هـ ‪/ 7‬‬
‫‪ 419‬؟ ؟ النهاية ‪ .‬ص ) في جوها فاهلل اهلل في إخوانكم من أهل القبور فإن أعمالكم تعرض عليهم‬
‫( ك ‪ -‬عن النعمان بن بشير )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72479‬إنه لم يبق من الدنيا إال مثل الذباب تمور في جوها فاهلل اهلل في إخوانكم من أهل القبور‬
‫فإن أعمالكم تعرض عليهم‬
‫( الحكيم وابن الل ‪ -‬عن النعمان بن بشير )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72472‬إذا مات المؤمن وقال رجالن من جيرانه ‪ :‬ما علمنا منه إال خيرا وهو في علم اهلل تعالى‬
‫على غير ذلك قال اهلل تعالى للمالئكة ‪ :‬اقبلوا شهادة عبدي في عبدي وتجاوزوا عن علمي فيه‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72474‬ما من مسلم يموت فيشهد له أربعة أهل أبيات من جيرانه األدنين أنهم ال يعلمون منه إال‬
‫خيرا إال قال اهلل ‪ :‬قد قبلت علمكم فيه وغفرت له ما ال تعلمون‬

‫( حم ع حب ك حل ‪ -‬هب ض ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72477‬ما من مسلم يموت فيشهد له رجالن من جيرانه األدنين فيقوالن ‪ :‬اللهم ال نعلم إال خيرا‬
‫إال قال اهلل لمالئكته ‪ :‬اشهدوا أني قد قبلت شهادتهما وغفرت ما ال يعلمان‬
‫( الخطيب ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72471‬ما من عبد مسلم يموت يشهد له ثالثة أبيات من جيرانه األدنين بخير إال قال اهلل عز و‬
‫جل ‪ :‬قد قبلت شهادة عبادي على ما علموا وغفرت له ما أعلم‬

‫( حم ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72474‬أيما مسلم شهد له أربعة بخير أدخله اهلل الجنة قيل أو ثالثة ؟ قال ‪ :‬أو ثالثة قيل ‪ :‬أو‬
‫اثنان ؟ قال ‪ :‬أو اثنان‬

‫( حم خ ن حب ‪ -‬عن عمر )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72474‬إذا مات المؤمن استبشرت له بقاع األرض فليس من بقعة إال وهي تتمنى أن يدفن فيها‬
‫واذا مات الكافر أظلمت األرض فليس من بقعة إال وهي تستعيذ باهلل أن يدفن فيها‬

‫( الديلمي عن ابن عمر )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72479‬إذا مات أحدكم فقد قامت قيامته فاعبدوا اهلل كأنكم ترونه واستغفروه كل ساعة‬
‫( ابن الل في مكارم األخالق ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 72471‬إذا وضع الرجل الصالح على سريره قال ‪ :‬قدموني واذا وضع الرجل السوء على سريره‬
‫قال ‪ :‬يا ويله أين تذهبون بي‬
‫( حم ن ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 72414‬إذا وضع المؤمن على سريره قال ‪ :‬يا ويلتاه أين تذهبون به‬
‫( ق ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 72419‬إن الميت ليعلم من يغسله ومن يكفنه ومن يدليه في حفرته‬
‫( طس ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72412‬إن أرواح المؤمنين في طير خضر كالذرار‬
‫( ابن النجار عن ابن عمر )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72414‬النسم طير تعلق بالشجر حتى إذا كان يوم القيامة دخلت كل نفس في جسدها‬
‫( ابن سعد ‪ -‬عن أم هانيء األنصارية )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72417‬تكون النسم طيرا تعلق شجرة حتى إذا كان يوم القيامة دخلت في جثتها‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أم مبشر امرأة أبي معروف )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 72411‬تربت يداك إن النفس المطمئنة طير خضر في الجنة فإن كان الطير يتعارفون في رؤس‬
‫الشجر فإنهم يتعارفون‬

‫( ابن سعد ‪ -‬عن أم بشر بن البراء أنها قالت ‪ :‬يا رسول اهلل هل يتعارف الموتى ؟ قال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 72414‬إن في أحاديث األولين عجبا حدثني حاضني أبو كبشة عن مشيخة خزاعة أنهم أرادوا‬
‫دفن سلول بن حبشية وكان وكان سيدا فيهم مطاعا قال ‪ :‬فانتهى بهم الحفر إلى أن أزج ( أزج له‬
‫بلق ‪ :‬األزج ‪ :‬بيت يبنى طوله ) له بلق ( وقال الديلمي في الحديث رقم ‪ 9924‬قسم األفعال ‪ :‬البلق‬
‫‪ :‬الباب بلغة اليمن ) فإذا رجل على سرير شديد األدمة كث اللحية وعليه ثياب يقعقع الجلود وعند‬

‫رأسه كتاب بالمسند ( المسند ‪ :‬خط الحمير ) ( أنا شمر ذو النون مأوي المساكين مستغاث العارفين‬
‫ورأس مثوبة المستصرخين أخذني الموت غضا وأوردني بقوته أرضا وقد أعيي الملوك الجبابرة‬
‫واألبالخة ( واألبالخة ‪ :‬المتكبرون ) والقساورة ( والقساورة ‪ :‬جمع قسورة وهو األسد ويشبه الرجل‬
‫الشجاع به ‪ .‬أ هـ ‪ 91 / 24‬كنز العمال الطبعة الثانية ‪ .‬ب ) )‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن العباس بن هشام بن محمد بن السائب عن أبي ه عن جده عن أبي صالح عن ابن‬

‫عباس )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 72414‬حدثوا عن بني إسرائيل وال حرج فإنه كانت فيهم األعاجيب خرجت طائفة منهم فأتوا‬

‫مقبرة من مقابرهم وقالوا ‪ :‬لو صلينا ركعتين فدعونا اهلل عز و جل يخرج لنا بعض األموات يخبرنا‬

‫عن الموت ففعلوا فبينما هم كذلك إذ أطلع رجل رأسه من قبر بين عينيه أثر السجود فقال ‪ :‬يا هؤالء‬
‫ما أردتم إلي ؟ فواهلل لقد مت منذ مائة سنة فما سكنت عني ح اررة الموت حتى كان اآلن فادعوا اهلل‬
‫أن يعيدني كما كنت‬
‫( عبد بن حميد ع وابن منيع ص ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72419‬خرجت طائفة من بني إسرائيل أتوا مقبرة لهم فقالوا ‪ :‬لو صلينا ركعتين ودعونا اهلل أن‬
‫يخرج لنا رجال ممن قد مات نسائله عن الموت ففعلوا فبينما هم كذلك إذ أطلع رجل رأسه من قبر‬

‫بين عينيه أثر السجود فقال ‪ :‬يا هؤالء ما أردتم ؟ فقد مت منذ مائة سنة فما سكنت عني حرارة‬
‫الموت حتى اآلن فادعوا اهلل أن يعيدني كما كنت‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72411‬إن ألحدكم ثالثة أخالء منهم من يمتعه بما سأله فذلك ماله ومنهم خليل ينطلق معه‬
‫حتى يلج القبر وال يعطيه شيئا وال يصحبه بعد ذلك فأولئك قريبه ومنهم خليل يقول ‪ :‬واهلل أنا ذاهب‬
‫معك حيث ذهبت ولست مفارقك فذلك عمله إن كان خيرا وان كان شرا‬
‫( طب ‪ -‬عن سمرة )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72444‬األخالء ثالثة ‪ ( :‬فأما خليل فيقول أنا معك حتى تأتي باب الملك ثم أرجع وأتركك )‬
‫فذلك أهلك وعشيرتك يشيعونك حتى تأتي قبرك وأما خليل فيقول ( أنا لك ما أعطيت وما أمسكت‬

‫فليس لك ) فذلك مالك وأما خليل فيقول ( أنا معك حيث دخلت وحيث خرجت ) فذلك عملك فيقول ‪:‬‬
‫واهلل لقد كنت من أهون الثالثة علي‬
‫( ك ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72449‬يتبع الميت ثالثة ‪ :‬أهله وماله وعمله فيرجع اثنان ويبقى واحد يرجع أهله وماله ويبقى‬

‫عمله‬

‫( ابن المبارك حم خ م ت ‪ :‬حسن صحيح ن ‪ -‬عن أنس ) مر عزو الحديث برقم ‪72494‬‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72442‬ما من عبد وال أمة إال له ثالثة أخالء فخليل يقول ( أنا معك فخذ مني ما شئت ) فذاك‬
‫ماله وخليل يقول ( أنا معك فإذا أتيت باب الملك تركتك ) فذاك أهله وخدمه وخليل يقول ( أنا معك‬
‫حيث دخلت وحيث خرجت ) فذاك عمله‬
‫( طب ‪ -‬عن النعمان بن بشير )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72444‬ما من عبد إال وله ثالثة أخالء ‪ :‬فأما خليل فيقول ( ما أنفقت فلك وما أمسكت فليس‬
‫لك ) فذلك ماله وأما خليل فيقول ( أنا معك فإذا أتيت باب الملك تركتك ) فذلك أهله وأما خليل‬

‫فيقول ( أنا معك حيث دخلت وحيث خرجت ) فيقول ‪ :‬إنك ألهون الثالثة علي‬
‫( طس ك هب ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72447‬لكل إنسان ثالثة أخالء ‪ :‬فأما خليل فيقول ( ما أنفقت فلك وما أمسكت فليس لك ) فذاك‬
‫ماله وأما خليل فيقول ( أنا معك فإذا أتيت باب الملك تركتك ورجعت ) فذاك أهله وحشمه وأما خليل‬
‫فيقول ( أنا معك حيث دخلت وحيث خرجت ) فذاك عمله فيقول ‪ :‬إن كنت ألهون الثالثة علي‬
‫( ط حب ك ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72441‬مثل المؤمن واألجل مثل رجل له ثالثة أخالء قال له أحدهم ( هذا مالي فخذ منه ما‬
‫شئت ودع ما شئت ) فهذا ماله وقال اآلخر ( أنا معك أحملك وأضعك فإذا مت تركتك ) فهذا‬
‫عشيرتك وقال الثالث ( أنا معك وأدخل معك وأخرج معك ) فهذا عمله‬
‫( ك ‪ -‬عن النعمان بن بشير )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 72444‬ما من مولود إال وفي سرته من تربته التي يولد منها فإذا رد إلى أرذل عمره رد إلى تربته‬
‫التي خلق منها حتى يدفن فيها واني وأبو بكر وعمر خل قنا من تربة واحدة وفيها ندفن‬
‫( الخطيب ‪ -‬عن ابن مسعود وقال ‪ :‬غريب )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72444‬ما من مولود إال وينش ( ينش ‪ :‬أي يطيب ‪ .‬أ هـ ‪ 14 / 1‬النهاية ‪ .‬ب ) عليه من تراب‬
‫حفرته‬

‫( أبو نصر بن حاجي بن الحسين في جزئه والرافعي ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72449‬ال إله إال اهلل سيق من أرضه وسمائه حتى دفن في التربة التي منها خلق‬
‫( الحكيم ‪ -‬عن أبي هريرة ز ك ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 72441‬مستريح ومستراح منه العبد المؤمن يستريح من نصب الدنيا وأذاها إلى رحمة اهلل تعالى‬
‫والعبد الفاجر يستريح منه العباد والبالد والشجر والدواب‬

‫( مالك حم وعبد بن حميد خ م ن ‪ -‬أبي قتادة قال ‪ :‬كنا مع رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم إذ‬
‫مرت جنازة قال ‪ -‬فذكره ) مر عزوه برقم ‪72494‬‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72444‬مستريح ومستراح منه المؤمن يموت فيستريح من أوصاب ( أوصاب ‪ :‬الوصب ‪ :‬دوام‬

‫الوجع ولزومه وقد يطلق الوصب على التعب والفتور في البدن ‪ .‬أ هـ ‪ 914 / 1‬النهاية ‪ .‬ب ) الدنيا‬
‫ونصبها وأذاها والفاجر يموت فيستريح منه العباد والشجر والدواب‬

‫( حب ‪ -‬عن أبي قتادة )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72449‬إنما استراح من غفر له‬

‫( ابن عساكر ‪ -‬عن بالل قال ‪ :‬قالت سودة ‪ :‬يا رسول اهلل إنه مات فالن فاستراح قال ‪ -‬فذكره‬

‫طس حل ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 72442‬إنما يستريح من غفر له‬

‫( ابن المبارك من طريق الزهري ‪ -‬عن محمد بن عروة حم ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72444‬إنما يستريح من دخل الجنة‬
‫( حم ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72447‬إني أكره موت الفوات‬

‫( حم عق عد هب وضعفه ‪ -‬عن أبي هريرة قال ‪ :‬مر النبي صلى اهلل عليه و سلم بحائط مائل‬
‫فأسرع المشي فقيل ‪ :‬يا رسول اهلل كأنك خفت هذا الحائط قال ‪ -‬فذكره قال الذهبي ‪ :‬منكر هب‬

‫وضعفه ‪ -‬عن ابن عمرو مثله )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72441‬موت الفجأة تخفيف على المؤمنين ومسخطة على الكافرين‬
‫( طس ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 72444‬كيف بكم إذا أظلكم الموت األبيض موت الفجأة‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 72444‬مالك العمل خواتيمه‬
‫( أبو الشيخ ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 72449‬أيها الناس سلوا اهلل إلى موتاكم وال تؤذنوا بهم الناس‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9492/91‬‬

‫‪ - 72441‬من مات على خير عمله فارجو له خيرا ومن مات على شر عمله فخافوا عليه وال تيأسوا‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن ابن عمرو )‬

‫(‪)9492/91‬‬

‫‪ - 72494‬تقطع اآلجال من شعبان إلى شعبان حتى أن الرجل لينكح ويولد له وقد خرج اسمه في‬
‫الموتى‬

‫( ابن زنجويه ‪ -‬عن عثمان ابن محمد األخنس الديلمي ‪ -‬عن عثمان بن محمد )‬

‫(‪)9492/91‬‬

‫‪ - 72499‬دعوا األموات بحسبهم ما هم فيه‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72492‬ما بال أقوام يؤذون األحياء بشتم األموات‬

‫( ابن سعد ‪ -‬عن هشام بن يحيى المخزومي عن شيخ له )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72494‬ما الميت في قبره إال شبه الغريق المتغوث ينتظر دعوة من أب أو أم أو ولد أو صديق‬
‫ثقة فإذا لحقته كانت أحب إليه من الدنيا وما فيها وان اهلل عز و جل ليدخل على أهل القبور من‬
‫دعاء أهل الدنيا أمثال الجبال وان هدية األحياء إلى األموات االستغ فار لهم والصدقة عليهم‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72497‬ما تقولون في رجل قتل في سبيل اهلل ؟ قالوا ‪ :‬اهلل ورسوله أعلم قال ‪ :‬الجنة إن شاء اهلل‬
‫فما تقولون في رجل مات في سبيل اهلل ؟ قالوا ‪ :‬اهلل ورسوله أعلم قال ‪ :‬الجنة إن شاء اهلل فما‬
‫تقولون في رجل مات فقام رجالن ذوا عدل فقاال ‪ :‬ال نعلم إال خيرا قالوا ‪ :‬اهلل ورسوله أعلم قال ‪:‬‬
‫الجنة إن شاء اهلل فما تقولون في رجل مات فقام رجالن ذوا عدل فقاال ‪ :‬ال نعلم خيرا ؟ قالوا ‪ :‬النار‬

‫قال ‪ :‬مذنب واهلل غفور رحيم‬

‫( حم طب ‪ -‬عن كعب بن عجرة )‬

‫(‪)9497/91‬‬

‫‪ - 72491‬إذ ا أراد اهلل بعبد خيرا أرسل إليه ملكا قبل الموت فهيأه وأرشده وأصلحه حتى يموت على‬
‫خير حال فيقول الناس ‪ :‬رحم اهلل فالنا قد مات على خير حال واذا أراد بعبد ش ار أرسل إليه شيطانا‬

‫فأغواه وألهاه حتى يموت على شر حال‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9497/91‬‬

‫‪ - 72494‬إذا أ راد اهلل بعبد خيرا بعث إليه ملكا من خزان الجنة فيمسح ظهره فتسخى نفسه بالزكاة‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9497/91‬‬

‫‪ - 72494‬إذا أراد اهلل بعبد خيرا بعث إليه قبل موته بعام ملكا يسدده ويوفقه حتى يموت على خير‬
‫أحايينه فيقول الناس ‪ :‬مات فالن على خير أحايينه فإذا حض ر ورأى ما أعد له جعل يتهوع نفسه‬
‫من الحرص على أن يخرج فهناك أحب لقاء اهلل وأحب اهلل لقاءه ‪ .‬واذا أراد اهلل بعبد ش ار قيض له‬
‫قبل موته بعام شيطانا يضله ويغويه حتى يموت على شر أحايينه فيقول الناس ‪ :‬قد مات فالن على‬

‫شر أحايينه فإذا حضر ورأى ما أعد له جعل يتبلغ نف سه كراهة أن تخرج فهناك كره لقاء اهلل وكره اهلل‬
‫لقاءه‬
‫( ابن أبي الدنيا في ذكر الموت ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫كتاب الموت من قسم األفعال‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫ذكر الموت‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ { - 72499‬مسند الصديق } عن ثابت قال ‪ :‬كان أبو بكر الصديق يكثر أن يتمثل بهذا البيت ‪:‬‬
‫ال تزال تنعى حبيبا حتى تكونه ‪ . . .‬وقد يرجو الفتى الرجا يموت دونه‬

‫( ابن سعد ش حم في الزهد وابن الدنيا في ذكر الموت )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ { - 72491‬مسند عمر } عن عمر قال ‪ :‬قال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬أكثروا ذكر هاذم‬
‫اللذات قلنا يا رسول اهلل وما هاذم اللذات ؟ قال ‪ :‬الموت‬
‫( أبو الحسن بن صخر في عوالي مالك حل )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72414‬عن مجاهد قال ‪ :‬خطب عثمان بن عفان فقال في خطبته ‪ :‬ابن آدم أعلم أن ملك‬

‫الموت الذي وكل بك لم يزل يخلفك ويتخطى إلى غيرك منذ أنت في الدنيا وكأنه قد تخطى غيرك‬

‫إليك وقصدك فخذ حذرك واستعد له وال تغفل فإنه ال يغفل عنك واعلم ابن آدم إن غفلت عن نفسك‬
‫ولم تستعد لم تستعد لها غيرك وال بد من لقاء اهلل فخذ لنفسك وال تكلها إلى غيرك ‪ -‬والسالم‬
‫( الدينوري في المجالسة كر )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72419‬عن قتيبة بن مسلم قال ‪ :‬خطبنا الحجاج بن يوسف فذكر القبر فما زال يقول ( إنه بيت‬
‫الوحدة وبيت الغربة ) حتى بكى وأبكى من حوله ثم قال ‪ :‬سمعت أمير المؤمنين عبد الملك بن‬
‫مروان يقول سمعت مروان يقول في خطبته خطبنا عثمان بن عفان فقال في خطبته ‪ :‬ما نظر رسول‬
‫اهلل صلى اهلل عليه و سلم إلى قبر وذكره إال بكى‬

‫( كر الحجاج هو الظالم المشهور )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72412‬عن علي قال ‪ :‬قال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬أي الناس أكيس ؟ قلت ‪ :‬اهلل‬
‫ورسوله أعلم قال ‪ :‬إن أكيس الناس أكثرهم للموت ذك ار وأحسنهم له استعدادا‬
‫(‪)..........‬‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72414‬عن أم الدرداء أن أبا الدرداء كان إذا رأى الميت قد مات على حالة صالحة قال ‪ :‬هنيئا‬
‫له ليتني مثلك فقالت أم الدرداء له ‪ :‬لم تقول ذلك ؟ فقال ‪ :‬هل تعلمين أن الرجل يصبح مؤمنا‬
‫ويمسي منافقا ؟ قالت ‪ :‬وكيف ؟ قال ‪ :‬يسلب إيمانه وال يشعر ألنا بهذا الموت أعبط مني لهذا‬
‫بالبقاء في الصالة والصيام‬
‫( كر )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 72417‬عن أبي الدرداء قال ‪ :‬كفى بالموت واعظا وكفى بالدهر مفرقا اليوم في الدور وغدا في‬
‫القبور‬
‫( كر )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 72411‬عن أبي الدرداء أنه مر بين القبور فقال ‪ :‬بيوت ما أسكن ظواهرك وفي داخلك الدواهي‬
‫( كر )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 72414‬عن أبي سعيد قال ‪ :‬دخل النبي صلى اهلل عليه و سلم مصلى فرأى ناسا يكثرون فقال ‪:‬‬
‫أما إنكم لو أكثرتم ذكر هاذم اللذات فأكثروا ذكر هاذم اللذات‬

‫( العسكري في األمثال )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ { - 72414‬مسند أبي سعيد } أما إنكم لو أكثرتم ذكر هاذم اللذات لشغلكم عما أرى ‪ :‬الموت‬

‫فأكثروا ذكر هاذم اللذات فإنه لم يأت على القبر يوم إال تكلم فيه فيقول ( أنا بيت الغربة وأنا بيت‬

‫الوحدة وأنا بيت التراب وأنا بيت الدود ) فإذا دفن العبد المؤمن قال له القبر ( مرحبا وأهال أما كنت‬
‫ألحب من يمشي على ظهري إلي فإذا وليتك اليوم وصرت إلي فسترى صنيعي بك ) فيتسع له مد‬
‫بصره ويفتح له باب الجنة واذا دفن العبد الفاجر أو الكافر قال له القبر ( ال مرحبا وال أهال أما كنت‬
‫ألبغض من يمشي على ظهري إلي فإذا وليتك اليوم وصرت إلي فسترى صنيعي بك ) فيلتئم عليه‬
‫حتى يلتقي عليه وتختلف أضالعه ويقيض له سبعون تنينا لو أن واحدا منها نفخ ف ي األرض ما‬
‫أنبتت شيئا ما بقيت الدنيا فينهشنه ويخدشنه حتى يقضى به إلى الحساب إنما القبر روضة من‬
‫رياض الجنة أو حفرة من حفر النار‬
‫( غريب عد )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 72419‬عن أبي هريرة قال ‪ :‬مر رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم بمجلس من مجالس األنصار‬
‫وهم يمزحون ويضحكون فقال ‪ :‬أكثروا ذكر هاذم اللذات فإنه لم يكن في كثير إال قلله وال في قليل‬
‫إال كثره وال في ضيق إال وسعه وال في سعة إال ضيقها‬
‫( العسكري في األمثال )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 72411‬عن أبي هريرة قال ‪ :‬من أحب لقاء اهلل أحب اهلل لقاءه ومن كره لقاء اهلل كره اهلل لقاءه‬
‫( ابن جرير )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 72944‬عن العباس بن هشام بن محمد السائب الكلبي حدثنا أبي عن جدي عن أبي صالح عن‬
‫ابن عباس قال ‪ :‬قال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم إن في أحاديث األولين عجبا حدثني حاضني‬
‫أبو كبشة عن مشيخة خزاعة أنهم أرادوا دفن سلول بن حبشية وكان سيدا فيهم مطاعا قال ‪ :‬فانتهى‬

‫بنا الحفر إلى أزج ( أزج ‪ :‬األزج ‪ :‬بيت طوله يبنى طوله ‪ .‬أ هـ ‪ 912 / 24‬تعليق كنز العمال‬
‫الطبعة الثانية ‪ .‬ب ) له بلق فإذا رجل على سرير شديد األدمة كث اللحية عليه ثياب تقعقع كتقعقع‬

‫الجلود وعند رأسه كتاب بالمسند ‪ ( :‬أنا سيف ذو النون مأوي المساكين ومستغاث الغارمين ورأس‬
‫مثوبة المستصرخين أخذني الموت غضا أوردني بقوته أرضا وقد أعبى الملوك الجبابرة واألبالخة‬
‫والقساورة )‬
‫( الديلمي وقال ‪ :‬البلق ‪ :‬الباب بلغة اليمن ولمسند ‪ :‬خط الحمير واألبالخة ‪ :‬المتكبرون والقساورة‬
‫جمع قسورة وهو األسد ويشبه الرجل الشجاع به ) مر برقم ‪72414‬‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72949‬عن ابن مسعود قال ‪ :‬ليس للمؤمن راحة دون لقاء اهلل فمن كانت راحته في لقاء اهلل‬
‫فلكأن قد‬
‫( كر )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72942‬عن علي أنه خطب فحمد اهلل وأثنى عليه وذكر الموت فقال ‪ :‬عباد اهلل واهلل الموت ليس‬
‫منه فوت إن أقمتم له أخذكم وان فررتم منه أدرككم فالنجاة النجاة والوحا الوحا وراءكم طالب ( حثيث‬
‫) القبر فاحذروا ضغطته وظلمته ووحشته أال وان القبر حفرة من حفر النار أو روضة من رياض‬
‫الجنة أال وانه يتكلم في كل يوم ثالث مرات فيقول ‪ :‬أنا بيت الظلمة أنا بيت الدود أنا بيت الوحشة‬

‫أال وان وراء ذلك ما هو أشد منه نار حرها شديد وقعرها بعيد وحليها حديد وخازنها مالك ليس هلل فيه‬
‫ وفي لفظ ‪ :‬فيها ‪ -‬رحمة أال ووراء ذلك جنة عرضها كعرض السماء واألرض أعدت للمتقين‬‫جعلنا اهلل واياكم من المتقين وأجارنا واياكم من العذاب األليم‬
‫( الصابوني في المائتين كر )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫المحتضر‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫‪ { - 72944‬مسند عمر } عن عمر قال ‪ :‬احضروا موتاكم وذكروهم فإنهم يرون ما ال ترون‬
‫( ابن أبي الدنيا في كتاب المحتضر )‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫‪ - 72947‬عن عمر قال ‪ :‬احضروا موتاكم ولقنوهم ال إله إال اهلل فإنهم يرون ويقال لهم‬
‫( ص ش والمروزي في الجنائز )‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫‪ - 72941‬عن عمر قال ‪ :‬لقنوا موتاكم ال إله إال اهلل واعقلوا ما تسمعون منهم فإنهم تجلى لهم أمور‬

‫صادقة‬

‫( ص والمروزي في الجنائز )‬

‫(‪)9412/91‬‬

‫‪ - 72944‬عن عمر قال ‪ :‬احضروا موتاكم وألزموهم ال إله إال اهلل وأغمضوا أعينهم إذا ماتوا واقرؤا‬

‫عندهم القرآن‬
‫( عب ش )‬

‫(‪)9412/91‬‬

‫‪ { - 72944‬مسند أبي هريرة } يا أبا هريرة أال أخبرك بأمر هو حق من تكلم به عند الموت فقد نجا‬
‫من النار إذا أخذت أول مضجعك من مرضك فاعلم أنك إذا أصبحت فإنك لن تمسي واذا أمسيت‬

‫فاعلم أنك لن تصبح واعلم أنك إذا قلت ذلك عند أول مضجعك من مرضك نجاك اهلل تعالى به من‬
‫النار وأدخلك الجنة تقول ‪ :‬ال إله إال اهلل يحيي ويميت وهو حي ال يموت سبحان اهلل رب العباد‬

‫والبالد والحمد هلل كثيرا طيبا مباركا فيه على كل حال واهلل أكبر كبي ار كبرياء ربنا وجالله وقدرته بكل‬
‫مكان اللهم إن كنت أمرضتني لت قبض روحي في مرضي هذا فاجعل روحي مع أرواح الذين سبقت‬
‫لهم منك الحسنى ‪ -‬وأعذني من النار كما أعذت أولئك الذين سبقت لهم منك الحسنى فإن مت في‬
‫مرضك ذلك فإلى رضوان اهلل وجنته وان كنت اقترفت ذنوبا تاب اهلل عليك‬

‫( ابن منيع وابن أبي الدنيا في كتاب المرض والكفارات وابن السني في عمل يوم وليلة والرافعي ‪-‬‬
‫عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9412/91‬‬

‫‪ - 72949‬عن إبراهيم قال ‪ :‬كانوا يستحبون أن يلقنوا العبد محاسن عمله عند موته لكي يحسن ظنه‬
‫بربه عز و جل‬

‫( ابن أبي الدنيا في حسن الظن باهلل ص )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72941‬عن عبد اهلل بن جعفر قال ‪ :‬قال لي علي ‪ :‬يا ابن أخي إني معلمك كلمات سمعتهن من‬
‫رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم من قالهن عند وفاته دخل الجنة ( ال إله إال اهلل الحليم الكريم ‪-‬‬
‫ثالث مرات الحمد هلل رب العالمين ‪ -‬ثالث مرات تبارك الذي بيده الملك يحيي ويميت وهو على كل‬
‫شيء قدير )‬

‫( الخرائطي في مكارم األخالق وسنده حسن )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫نزع الروح‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72994‬عن الحارث بن خزرج األنصاري عن أبيه قال ‪ :‬نظر النبي صلى اهلل عليه و سلم إلى‬
‫ملك الموت عند رأس رجل من األنصار فقال ‪ :‬يا ملك الموت ارفق بصاحبي فإنه مؤمن فقال ملك‬
‫الموت ‪ :‬طب نفسا وقر عينا واعل م أني بكل مؤمن رفيق واعلم يا محمد أني ألقبض روح ابن آدم‬
‫فإذا صرخ صارخ من أهله قمت في الدار ومعي روحه فقلت ‪ :‬ما هذا الصارخ ؟ واهلل ما ظلمناه وال‬

‫سبقنا أجله وال استعجلنا قدره وما لنا في قبضه من ذنب وان ترضوا بما صنع اهلل تؤجروا وان تحزنوا‬
‫وتسخطوا تأثموا وتؤزروا ما لكم عندنا من عتبي ولكن لنا عندكم بعد عودة وعودة فالحذر الحذر وما‬
‫من أهل بيت ‪ -‬يا محمد ‪ -‬شعر وال مدر بر وال بحر سهل وال جبل إال أنا في كل يوم وليلة حتى‬
‫ألنا أعرف بصغيرهم وكبيرهم منهم بأنفسهم واهلل يا محمد لو أردت أن أقبض روح بعوضة ما قدرت‬
‫على ذلك حتى يكون اهلل هو أذن بقبضها ‪ .‬قال جعفر ‪ :‬بلغني أنه إنما يتصفحهم عند مواقيت‬
‫الصالة فإذا نظر عند الموت ممن كان يحافظ على الصلوات دنا منه ملك الموت ودفع عنه‬

‫الشيطان وتلقنه المالئكة ( ال إله إال اهلل محمد رسول اهلل ) في ذلك الحال العظيم‬
‫( ابن أبي الدنيا في كتاب الحذر طب )‬

‫(‪)9417/91‬‬

‫النهي عن تمني الموت‬

‫(‪)9417/91‬‬

‫‪ - 72999‬عن أم الفضل قالت ‪ :‬دخل رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم على رجل يعوده وهو شاك‬
‫فتمنى الموت فقال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬ال تتمن الموت فإنك إن تك محسنا تزداد‬

‫إحسانا إلى إحسانك وان كنت مسيئا فتؤخر تستعتب فال تمنوا الموت‬
‫( ابن النجار ) مر بأحاديث األقوال رقم ‪72491‬‬

‫(‪)9417/91‬‬

‫باب في أشياء قبل الدفن‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫الغسل‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ { - 72992‬من مسند أم سليم } قالت ‪ :‬قال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬إذا توفيت المرأة‬
‫فأرادوا أن يغسلوها فليبد ؤا ببطنها فليمسح بطنها مسحا رقيقا إن لم تكن حبلى فإن كانت حبلى فال‬
‫تحركيها فإن أردت غسلها فابدئي بسفلتها فألقي على عورتها ثوبا ستيرا ثم خذي كرسفة فاغسليها‬
‫فأحسني غسلها ثم أدخلي يدك فغسليها من تحت الثوب فامسحيها بكرسف ثالث مرات فأحسني‬
‫مسحها قبل أن توضئيها ث م وضئيها بماء فيه سدر ولتفرغ الماء امرأة وهي قائمة ال تلي شيئا غيره‬
‫حتى تنقى بالسدر وأنت تغسلين وليل غسلها أولى النساء بها واال فامرأة ورعة فإن كانت صغيرة أو‬
‫ضعيفة فلتلها امرأة أخرى ورعة مسلمة فإذا فرغت من غسل سفلتها غسال نقيا بسدر وماء فلتوضئيها‬

‫وضوء الصال ة فهذا بيان وضوئها ثم اغسليها بعد ذلك ثالث مرات بماء وسدر فابدئي برأسها قبل‬

‫كل شيء فأنقي غسله من السدر بالماء وال تسرحي رأسها بمشط فإن حدث بها حدث بعد الغسالت‬
‫الثالث فاجعليها خمسا فإن حدث في الخامسة فاجعليها سبعا وكل ذلك فليكن وترا بماء وسدر فإن‬
‫كان في ال خامسة أو الثالثة فاجعلي فيها شيئا من كافور وشيئا من سدر ثم اجعلي ذلك في جر جديد‬
‫ثم أقعديها فأفرغي عليها فابدئي برأسها حتى تبلغي رجليها فإذا فرغت منها فألقي عليها ثوبا نظيفا ثم‬
‫أدخلي يدك من وراء الثوب فانزعيه عنها ثم احشي سفلتها كرسفا ما استطعت واحشي كرسفها من‬

‫طيبها ثم خذي سبتية طويلة مغسولة فاربطيها على عجزها كما يربط على النطاق ثم اعقديها بين‬

‫فخذيها وضمي فخذيها ثم ألقي طرف السبتية عن عجزها إلى قريب من ركبتها فهذا شأن سفلتها ثم‬
‫طيبيها وكفنيها واضفري شعرها ثالثة أقرن ‪ :‬قصة وقرنين وال تشبهيها بالرجال وليكن كفنها في‬
‫خمسة أثواب أحدهما اإلزار تلف به فخذيها وال تنقضي من شعرها شيئا بنورة وال غيرها وما يسقط‬
‫من شعرها فاغسليه ثم اغرزيه في شعر رأسها وطيبي شعر رأسها فأحسني تطييبه وال تغسليها بماء‬
‫سخن واجمريها وما تكفنيها به بسبع بندات إن شئت واجعلي كل شيء منها وترا وان بدا لك أن‬

‫تجمريها في نعشها فاجعليه وترا هذا شأن كفنها ورأسها وان كانت مجدورة أو محصوبة أو أشباه ذلك‬
‫فخذي خرقة واحدة واغمسيها في الماء واجعلي تتبعي كل شيء منها وال تحركيها فإني أخشى أن‬
‫يتنفس منها شيء ال يستطاع رده‬
‫( طب ق )‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ - 72994‬عن أم سليم عن سليم عن علي قال ‪ :‬غسل ميتا فلينقه بالماء كاغتساله من الجنابة‬
‫( المروزي )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72997‬عن علي قال ‪ :‬من غسل ميتا فليغتسل‬
‫( المروزي )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫التكفين‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72991‬عن عمر قال ‪ :‬يكفن الرجل في ثالثة أثواب وال تعتدوا إن اهلل ال يحب المعتدين‬
‫(ش)‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72994‬عن عمر قال ‪ :‬تكفن المرأة في خمسة أثواب‬
‫(ش)‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72994‬عن ابن سيرين أن عمر سئل عن المسك ‪ :‬أيجعل في حنوط الميت ؟ فقال أو ليس من‬
‫طيبكم‬
‫( ابن حسن )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 72999‬عن علي قال ‪ :‬الكفن من رأس المال‬
‫(ق)‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫‪ - 72991‬عن أبي أسيد قال ‪ :‬أنا مع رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم على قبر حمزة بن عبد‬

‫المطلب فجعلوا يجرون النمرة على وجهه فتنكشف قدماه ويجرونها على قدميه فينكشف وجهه فقال‬

‫رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬اجعلوا على وجهه واجعلوا على قدميه من هذا الشجر‬
‫( طب )‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫‪ - 72924‬عن بريدة مولى أبي أسيد البدري عن أبي أسيد قال ‪ :‬أنا مع رسول اهلل صلى اهلل عليه و‬
‫سلم على قبر حمزة فمددت النمرة على رأسه فانكشفت رجاله فمددت على رجليه فانكشف رأسه فقال‬

‫رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬واجعلوا على رجليه شجر الحرمل‬
‫(ش)‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫صالة الجنائز‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ { - 72929‬مسند الصديق } عن سعيد بن المسيب عن أبي بكر قال ‪ :‬أحق من صلينا عليه‬
‫أطفالنا‬

‫(ش)‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ - 72922‬عن صالح مولى التوأمة عمن أدرك أبا بكر وعمر أنهم كانوا إذا تضايق بهم المصلى‬
‫انصرفوا ولم يصلوا على ال جنازة في المسجد‬

‫(ش)‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ - 72924‬عن إبراهيم قال ‪ :‬صلى أبو بكر الصديق على فاطمة بنت رسول اهلل صلى اهلل عليه و‬
‫سلم فكبر عليها أربعا‬
‫( ابن سعد )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72927‬عن سعيد بن المسيب قال ‪ :‬كان عمر إذا صلى على جنازة قال ‪ :‬أصبح عبدك هذا قد‬
‫تخلى عن الدنيا وتركها ألهلها وافتقر إليك واستغنيت عنه وقد كان يشهد أن ال إله إال اهلل وأن محمدا‬
‫عبدك ورسولك اللهم اغفر له وتجاوز عنه وألحقه بنبيه‬
‫( ع وسنده صحيح )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72921‬عن عمر أن النبي صلى اهلل عليه و سلم كبر على النجاشي أربعا‬
‫( قط في األفراد والم حاملي في أماليه )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72924‬عن سليمان بن يسار قال ‪ :‬جمع عمر بن الخطاب الناس على أربع تكبيرات في الجنازة‬
‫إال على أهل بدر فإنهم كانوا يكبرون عليهم خمسا وسبعا وتسعا‬

‫( الطحاوي )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ - 72924‬عن أبي وائل قال ‪ :‬كانوا يكبرون في زمن النبي صلى اهلل عليه و سلم سبعا وخمسا‬
‫وأربعا حتى كان في زمن عمر فجمعهم فسألهم فأخبر كل رجل منهم بما رأى فجمعهم على أربع‬

‫تكبيرات كأطول الصالة‬
‫( عب ش ق )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ - 72929‬عن عثمان بن عفان قال ‪ :‬صلى النبي صلى اهلل عليه و سلم على عثمان ابن مظعون‬
‫فكبر عليه أربعا‬

‫( هـ والبغوي في مسند عثمان عد )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ - 72921‬عن موسى بن طلحة قال ‪ :‬صليت مع عثمان على جنائز رجال ونساء فجعل الرجال‬
‫مما يليه والنساء مما يلي القبلة وكبر أربعا‬

‫( مسدد والطحاوي )‬

‫(‪)9942/91‬‬

‫‪ - 72944‬عن موسى بن طلحة قال ‪ :‬صليت مع عثمان على جنائز رجال ونساء فكبر عليها أربعا‬
‫( ابن شاهين في السنة )‬

‫(‪)9942/91‬‬

‫‪ - 72949‬عن عثمان قال ‪ :‬من صلى على جنازة فليتوضأ‬
‫( المروزي في الجنائز )‬

‫(‪)9942/91‬‬

‫‪ - 72942‬عن عمر بن الخطاب أنه كان يرفع يديه مع كل تكبيرة في الجنازة والعيدين‬
‫(ق)‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72944‬عن سعيد بن المسيب عن عمر قال ‪ :‬كل ذلك قد كان أربعا وخمسا فاجتمعنا على أربع‬
‫تكبيرات على الجنازة‬
‫(ق)‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72947‬عن عبد الرحمن بن أبزى قال ‪ :‬صليت مع عمر على زينب زوج رسول اهلل صلى اهلل‬

‫عليه و سلم فكبر أربعا ثم أرسل إلى أزواج النبي صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬من يدخلها قبرها ؟ وكان‬

‫يعجبه أن يدخلها قبرها فأرسلن إليه ‪ :‬يدخلها قبرها من كان يراها في حياتها قال ‪ :‬صدقن‬
‫( ابن سعد والطحاوي ق )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72941‬عن ميمون بن مهران أن عمر كبر على أبي بكر أربعا‬
‫( أبو نعيم في المعروفة )‬

‫(‪)9947/91‬‬

‫‪ - 72944‬عن سعيد بن المس يب أن عمر صلى على أبي بكر بين القبر والمنبر فكبر عليه أربعا‬
‫( ابن سعد )‬

‫(‪)9947/91‬‬

‫‪ { - 72944‬مسند عمر } عن إبراهيم أن النبي صلى اهلل عليه و سلم كان يكبر على الجنازة أربعا‬
‫وخمسا وأكثر من ذلك وكان الناس في والية أبي بكر حتى ولي عمر فرأى اختالفهم فجمع أصحاب‬
‫محمد صلى اهلل عليه و سلم فقال ‪ :‬يا أصحاب محمد ال تختلفوا يختلف من بعدكم فاجمعوا على‬
‫شيء يأخذ به من بعدكم فأجمع أصحاب محمد أن ينظروا إلى آخر جنازة كبر عليها النبي صلى اهلل‬

‫عليه و سلم حين قبض فيأخذون به ويرفضون ما سواه فنظروا إلى آخر جنازة كبر عليها النبي‬
‫صلى اهلل عليه و سلم حين قبض أربع تكبيرات فأخذوا بأربع وتركوا ما سواه‬
‫( ابن خسرو )‬

‫(‪)9947/91‬‬

‫‪ - 72949‬عن علي أنه كان يسلم على الجنازة بتسليمة واحدة‬
‫( نعيم بن حماد في مشيخته )‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫تتمة صالة الجنائز‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 72941‬عن الشعبي أن عليا صلى على عمار بن ياسر وهاشم ابن عتبة فجعل عمارا مما يليه‬
‫وهاشما أمامه فلما أدخله القبر جعل عمارا أمامه وهاشما مما يليه‬

‫(ق)‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 72974‬عن علقمة بن مرثد قال ‪ :‬صلى علي على زيد بن المكنف فجاء قرظة بن كعب‬
‫وأصحابه بعد الدفن فأمرهم أن يصلوا عليه‬

‫( يعقوب بن سفيان ق )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72979‬عن المستظل بن حسين أن عليا صلى على جنازة بعد ما صلى عليها‬
‫( سمويه ق )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ { - 72972‬من مسند جابر بن عبد اهلل } أن النبي صلى اهلل عليه و سلم على أصحمة فكبر عليه‬
‫أربعا‬

‫(ش)‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72974‬عن جابر كان رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم إذا أتي بامرئ قد شهد بدرا والشجرة كبر‬
‫عليه تسعا واذا أتي به قد شهد بدرا ولم يشهد الشجرة أو شهد الشجرة ولم يشهد بد ار كبر عليه سبعا‬
‫واذا أتي به لم يشهد بد ار وال الشجرة كبر عليه أربعا‬
‫( كر وفيه إسحاق بن ثعلبة منكر الحديث مجهول )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72977‬عن عبد اهلل الحارث بن نوفل عن أبيه أن النبي صلى اهلل عليه و سلم علمهم الصالة‬
‫على الميت ( اللهم اغفر إلخواننا وأخواتنا وأصلح ذات بيننا وألف بين قلوبنا اللهم هذا عبدك فالن‬
‫ابن فالن وال نعلم إال خيرا وأنت أعلم به منا فاغفر لنا وله ) فقلت ‪ -‬وأنا أصغر القوم ‪ :‬فإن لم أعلم‬
‫خيرا ؟ قال ‪ :‬فال تقل إال ما تعلم‬

‫( أبو نعيم )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72971‬عن عوف بن مالك قال ‪ :‬سمعت رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم يقول على الميت ‪( :‬‬
‫اللهم اغفر له وارحمه وخافه واعف عنه وأكرم نزله وأوسع مدخله وأغسله بالماء والثلج والبرد ونقه‬
‫من الخطايا كما ينقى الثوب األبيض من الدنس اللهم أبدله دارا خي ار من داره وزوجا خيرا من زوجه‬

‫وأدخله الجنة ونجه من النار ‪ -‬أو قال ‪ :‬قه فتنة القبر وعذاب النار ) حتى تمنيت أن أكون أنا هو‬
‫الميت لدعاء رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم‬
‫( ‪ ( ) . . . . .‬أخرجه ابن ماج ه بلفظه وسنده كتاب الجنائز باب ما جاء في الدعاء في الصالة‬
‫على الجنازة رقم ‪ . 9144‬ص )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ { - 72974‬من مسند الحسين بن علي } عن أبي حازم األشجعي قال ‪ :‬رأيت حسين بن علي قدم‬
‫سعيد بن العاص على الحسن بن علي فصلى عليه ثم قال ‪ :‬لوال أنها السنة ما قدمتك وسعيد أمير‬
‫على المدينة يومئذ‬
‫( طب وأبو نعيم كر )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ - 72974‬عن حميد بن مسلم قال ‪ :‬رأيت واثلة بن األسقع صلى على رجال ونساء في طاعون‬
‫أصاب الناس بالشام فجعل الرجال مما يلي اإلمام والنساء مما يلي القبلة‬
‫( كر )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ { - 72979‬من مسند زيد بن األرقم } عن أبي سليمان المؤذن قال ‪ :‬توفي أبو شريحة الغفاري‬

‫فصلى عليه زيد بن أرقم فكبرا عليه أربعا وقال ‪ :‬هكذا رأيت رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم يصلي‬

‫( أبو نعيم )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ - 72971‬عن أبي حاضر أنه صلى على جنازة فقال ‪ :‬أال أخبركم كيف كان رسول اهلل صلى اهلل‬
‫عليه و سلم يصلي على الجنازة ؟ كان يقول ‪ :‬اللهم إنك خلقتنا ونحن عبادك أنت ربنا واليك معادنا‬

‫( الديلمي )‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ { - 72914‬من مسند سهل بن حنيف } ‪ :‬كان النبي صلى اهلل عليه و سلم يعود فقراء أهل المدينة‬
‫ويشهد جنائزهم إذا ماتوا فتوفيت امرأة من أهل العوالي فمشى النبي صلى اهلل عليه و سلم إلى قبرها‬

‫وكبر أربعا‬
‫(ش)‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 72919‬عن إبراهيم الهجري قال ‪ :‬رأيت ابن أبي أوفى وكان من أصحاب الشجرة وماتت ابنته‬
‫فتبعها على نعل خلفها فجعل النساء يرثين فقال ‪ :‬ال ترثين فإن رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم‬

‫نهى عن الرثاء ولتفض إحداكن من عبرتها ما شاءت ثم كبر عليها أربعا ثم قام بعد ذلك قدر ما بين‬
‫التكبيرتين يدعو وقال ‪ :‬إن رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم كان يصنع على الجنائز هكذا‬
‫( ابن النجار )‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 72912‬عن عثمان بن شماس قال ‪ :‬كنا عند أبي هريرة فمر مروان فقال ‪ :‬كيف سمعتم رسول‬
‫اهلل صلى اهلل عليه و سلم يصلي على الجنازة ؟ فقال ‪ :‬سمعته يقول ( أنت هديتها لإلسالم وأنت‬

‫قبضت روحها تعلم سرها وعالنيتها جئنا شفعاء فاغفر لها )‬
‫(ش)‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ { - 72914‬من مسند أبي هريرة } أن النبي صلى اهلل عليه و سلم صلى على النجاشي فكبر عليه‬
‫أربعا‬

‫(ش)‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ { - 72917‬من مسند ابن عباس } صلى النبي صلى اهلل عليه و سلم على قبر بعد ما دفن‬
‫(ش)‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 72911‬عن أبي هريرة أن النبي صلى اهلل عليه و سلم صلى على المنفوس ثم قال ( اللهم أعذه‬
‫من عذاب القبر )‬

‫( ق في عذاب القبر وقال ‪ :‬المعروف عن أبي هريرة موقوفا أخرجه مالك ق فيه )‬

‫(‪)9999/91‬‬

‫‪ - 72914‬عن أبي هريرة أن رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم كبر على جنازة فوضع يده اليمنى‬

‫على يده اليسرى‬
‫( ابن النجار )‬

‫(‪)9999/91‬‬

‫‪ - 72914‬عن نافع مولى ابن عمر قال ‪ :‬وضعت جنازة أم كلثوم امرأة عمر بن الخطاب وابن لها‬
‫يقال له ( زيد ) فصفوهما جميعا وفي الناس ابن عباس وأبو هريرة وأبو سعيد الخدري وأبو قتادة‬

‫فوضع الغالم مما يلي اإلمام فأنكرت فنظرت إلى ابن عباس واليهم فقلت ‪ :‬ما هذا ؟ فقالوا ‪ :‬هي‬

‫السنة‬
‫( يعقوب كر )‬

‫(‪)9999/91‬‬

‫‪ - 72919‬عن أبي هريرة أن النب ي صلى اهلل عليه و سلم صلى على المنفوس ثم قال ( اللهم أعذه‬
‫من عذاب القبر )‬
‫( ابن النجار )‬

‫(‪)9992/91‬‬

‫‪ - 72911‬عن أبي هريرة قال ‪ :‬كبر رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم على النجاشي أربع تكبيرات‬
‫(ز)‬

‫(‪)9992/91‬‬

‫‪ - 72944‬عن عبد اهلل بن الحارث أنه خرج في جنازة فيها ابن عباس فصلى عليها فانصرف رجل‬
‫من القوم لحاجة فضرب ابن عباس منكبى قال ‪ :‬تدري بكم انصرف هذا ؟ قلت ‪ :‬ال أدري قال ‪:‬‬
‫انصرف بقيراط فقلت ‪ :‬وما القيراط ؟ قال ‪ :‬سمعت رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم يقول ( من‬
‫صلى على جنازة فانصرف قبل أن يفرغ منها كان له قيراط فإن انتظر حتى يفرغ منها كان له منها‬
‫قيراطان والقيراط مثل أحد في ميزانه يوم القيامة ) ثم قال ‪ :‬أتعجب من قولي ( مثل أحد ) ؟ حق‬
‫لعظمة ربنا أن يكون قيراطه مثل أحد ويومه كألف سنة‬
‫( هب )‬

‫(‪)9992/91‬‬

‫‪ - 72949‬عن أبي أمامة بن سهل بن حنيف أنه أخبره رجل من أصحاب النب ي صلى اهلل عليه و‬
‫سلم أن السنة في الصالة على الجنازة أن يكبر اإلمام ثم يقرأ أم القرآن بعد التكبيرة األولى سرا في‬
‫نفسه ويصلي على النبي صلى اهلل عليه و سلم ثم يخلص الدعاء للميت في التكبيرات الثالث ال يق أر‬
‫فيهن بعد التكبيرة األولى ويسلم سرا تسليما خفيا حتى ينصرف فالسنة أن يفعل ويفعل الناس بمثل ما‬

‫فعل إمامهم‬
‫( كر )‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 72942‬عن ابن عباس قال ‪ :‬كان رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم يقرأ على الجنازة بفاتحة‬
‫الكتاب‬
‫( ابن النجار )‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 72944‬عن ابن عمر قال ‪ :‬صلى رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم على ابنه إبراهيم وكبر عليه‬
‫أربعا وصلى على السوداء وكبر عليها أربعا وصلى على النجاشي وكبر عليه أربعا وصلى أبو بكر‬

‫على فاطمة بنت رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم فكبر عليها أربعا وصلى عمر على أبي بكر فكبر‬
‫عليه أربعا وكبرت المالئكة على آدم أربعا‬
‫( كر وفيه فرات ابن ال سائب قال خ ‪ :‬منكر الحديث تركوه )‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 72947‬عن علي قال دعاني رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم فقال ‪ :‬يا علي إذا صليت على‬
‫جنازة رجل فقل ( اللهم هذا عبدك وابن عبدك ابن أمتك ماض فيه حكمك خلقته ولم يك شيئا مذكورا‬
‫نزل بك وأنت خير منزول به اللهم لقنه حجته وألحقه بنبيه محمد صلى اهلل عليه و سلم وثبته بالقول‬
‫الثابت فإنه افتقر إليك واستغنيت عنه كان يشهد أن ال إله إال اهلل فاغفر له وارحمه وال تحرمنا أجره‬

‫وال تفتنا بعده اللهم إن كان زاكيا فزكه وان كان خاطئا فاغفر له‬

‫( ‪ . . . . .‬وفيه حماد بن عمرو الضبى عن السري بن خالد واهيان )‬

‫(‪)9997/91‬‬

‫‪ - 72941‬عن أنس قال ‪ :‬كان النبي صلى اهلل عليه و سلم إذا صلى على الجنازة كبر أربعا‬
‫( ابن النجار )‬

‫(‪)9997/91‬‬

‫ذيل الصالة على الميت‬

‫(‪)9997/91‬‬

‫‪ { - 72944‬من مسند حذيفة بن أسيد الغفاري } بلغ رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم موت‬

‫النجاشي فقال ألصحابه ‪ :‬إن أخاكم النجاشي قد مات فمن أراد أن يصلي عليه فليصل عليه فتوجه‬
‫رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم نحو الحبشة فكبر أربعا‬
‫( طب )‬

‫(‪)9991/91‬‬

‫‪ - 72944‬عن حذيفة بن أسيد عن عطاء أن النبي صلى اهلل عليه و سلم نعى الثالثة الذين قتلوا‬

‫بموتة ثم صلى عليهم‬
‫(ش)‬

‫(‪)9991/91‬‬

‫‪ - 72949‬عن علي أنه أتى بجنازة يصلي عليها فلما وضعت قال ‪ :‬إنا لقائمون وما يصلي على‬
‫المرء إال عمله‬

‫( ابن أبي الدنيا في ذكر الموت والدينوري هب )‬

‫(‪)9991/91‬‬

‫‪ - 72941‬عن أبي أمامة بن سهل بن حنيف أن مسكينة مرضت فأخبر رسول اهلل صلى اهلل عليه‬
‫و سلم بمرضها قال ‪ :‬وكان رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم يعود المساكين ويسأل عنهم فقال‬
‫رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬إذا ماتت فآذنوني بها فخرج بجنازتها ليال فكرهوا أن يوقظوا رسول‬
‫اهلل صلى اهلل عليه و سلم فلما أصبح أخبر بالذي كان من شأنها فقال ‪ :‬ألم آمركم أن تؤذنوني بها ؟‬

‫فقالوا ‪ :‬يا رسول اهلل كرهنا أن نخرجك ليال فخرج رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم حتى صف الناس‬
‫على قبرها وكبر أربع تكبيرات‬
‫( كر )‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 72944‬عن أبي أمامة بن سهل بن حنيف قال ‪ :‬السنة في الصالة على الجنائز أن يقرأ في‬
‫التكبيرة األول ى بأم القرآن مخافتة ثم يكبر ثالثا والتسليم عند اآلخرة‬

‫( كر )‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 72949‬عن أنس عن النبي صلى اهلل عليه و سلم صلى على قبر بعد ما دفن‬
‫( كر )‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 72942‬عن أنس أنه كره أن يصلي على الجنازة في القبور‬
‫(ش)‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 72944‬عن القاسم بن عبد الرحمن أن عمر بن الخطاب انتظر أم عبد بالصالة على عتبة بن‬
‫مسعود وكانت خرجت عليه فسبقت بالجنازة‬
‫( ابن سعد )‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫التشييع‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ { - 72947‬مسند الصديق } عن عبد الرحمن بن أبزى أن أبا بكر وعمر كانا يمشيان أمام الجنازة‬
‫وكان علي يمشي خلفها قيل لعلي إنهما يمشيان أمامها فقال ‪ :‬إنهما يعلمان أن المشي خلفها أفضل‬
‫من المشي أمامها كفضل صالة الرجل في جماعة على صالته وحده ولكنهما يسهالن للناس‬

‫( هق )‬

‫(‪)9999/91‬‬

‫‪ - 72941‬عن أبي راشد أنه رأى عثمان وطلحة والزبير يمشون أمام الجنازة‬
‫( الطحاوي )‬

‫(‪)9999/91‬‬

‫‪ - 72944‬عن عثمان بن يسار قال ‪ :‬بينما عمر في دفن زينب بنت جحش إذ أقبل رجل من قريش‬
‫مرجال شعره بين ممصرتين ( ممصرتين ‪ :‬الممصرة من الثياب ‪ :‬التي فيها صفرة خفيفة ‪ .‬ومنه‬
‫الحديث ( أتى علي طلحة وعليه ثوبان ممصران ) ‪ .‬أ هـ ‪ 444 / 7‬النهاية ‪ .‬ب ) فأقبل عليه ضربا‬
‫بال درة حتى سبقه شدا وأتبعه رميا بالحجارة وقال ‪ :‬كيف جئتنا ؟ نحن على لعب أشياخ يدفنون أمهم‬
‫( ابن أبي الدنيا )‬

‫(‪)9999/91‬‬

‫‪ { - 72944‬مسند عمر } عن ربيعة بن عبد اهلل بن هدير قال ‪ :‬رأيت عمر بن الخطاب تقدم‬
‫الناس أمام جنازة زينب بنت جحش‬
‫( ابن سعد )‬

‫(‪)9991/91‬‬

‫‪ { - 72949‬مسند علي } عن أبي سعيد الخدري قال ‪ :‬سألت علي بن أبي طالب فقلت ‪ :‬يا أبا‬

‫الحسن أيهما أفضل ‪ :‬المشي خلف الجنازة أو أمامها ؟ فقال ‪ :‬يا أبا سعيد ومثلك يسأل عن هذا ؟‬

‫قلت ‪ :‬ومن يسأل عن هذا إال مثلي رأيت أبا بكر وعمر يمشيان أمامها فقال ‪ :‬رحمهما اهلل وغفر‬
‫لهما واهلل لقد سمعنا كما سمعنا ولكنهما كانا سهلين يحبان السهولة يا أبا سعيد إذا مشيت خلف‬
‫أخيك المسلم فأنصف وفكر في نفسك كأنك قد صرت مثله أخوك كان يشاحنك على الدنيا خرج منها‬
‫حزينا سليبا ليس له إال ما تزود من عمل صالح فإذا بلغت القبر فجلس الناس فال تجلس ولكن قم‬

‫على شفير قبره فإذا دلي في قبره فقل ( بسم اهلل وفي سبيل اهلل وعلى ملة رسول اهلل اللهم عبدك نزل‬
‫بك وأنت خير من نزل به خلف الدنيا خلف ظهره فاجعل ما قدم عليه خيرا مما خلف فإنك قلت‬
‫وقولك الحق { ما عند اهلل خير لألبرار } ) ثم احث عليه ثالث حثيات‬
‫( البزار وضعف )‬

‫(‪)9991/91‬‬

‫‪ - 72941‬عن أبي سعيد الخدري قال ‪ :‬قلت لعلي بن أبي طالب ‪ :‬المشي أمام الجنازة أفضل ؟‬

‫فقال ‪ :‬إن فضل المشي خلفها على المشي أمامها كفضل صالة المكتوبة على التطوع قلت برأيك‬

‫تقول ؟ قال ‪ :‬بل سمعته من رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم غير مرة وال مرتين حتى بلغ سبع مرارا‬
‫( ابن الجوزي في الواهيات )‬

‫(‪)9991/91‬‬

‫‪ - 72994‬عن ثوبان عن النبي صلى اهلل عليه و سلم أنه رأى ناسا على دوابهم في جنازة فقال ‪:‬‬
‫أال تستحيون ؟ المالئكة يمشون على أقدامهم وأنتم ركبان‬

‫( كر )‬

‫(‪)9924/91‬‬

‫‪ - 72999‬عن جابر بن سمرة قال ‪ :‬خرج رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم على جنازة ابن الدحداح‬
‫فلما رجع أتى بفرس معروري فركبه ومشينا خلفه‬

‫( أبو نعيم )‬

‫(‪)9924/91‬‬

‫‪ { - 72992‬مسند أبي المعتمر حنش } عن جابر عن أبي الطفيل قال ‪ :‬سمعت حنشا أبا المعتمر‬
‫يقول ‪ :‬صلى رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم على جنازة فأبصر امرأة معها مجمر فلم يزل يصيح‬
‫بها حتى تغيبت في آجام المدينة ‪ -‬يعني قصورها‬
‫( أبو نعيم )‬

‫(‪)9924/91‬‬

‫‪ - 72994‬عن عبادة بن الصامت قال ‪ :‬كان رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم إذا تبع جنازة لم‬
‫يجلس حتى توضع في اللحد فتعرض له حبر من اليهود فقال ‪ :‬كذا نفعل فجلس رسول اهلل صلى اهلل‬
‫عليه و سلم قال ‪ :‬خالفوهم‬
‫( ابن جرير )‬

‫(‪)9929/91‬‬

‫‪ - 72997‬عن أبي الزناد قال ‪ :‬كنت جالسا مع عبد اهلل بن جعفر بن أبي طالب بالبقيع فاطلع‬
‫بجنازة فأقبل علينا ابن جعفر فتعجب من إبطاء مشيهم بها فقال ‪ :‬عجبا لما تغير من حال الناس‬
‫واهلل إن كان إال الجمز ( الجمز ‪ :‬يعني السير بالجنائز ‪ :‬وجمز ‪ :‬أي أسرع ‪ .‬أ هـ ‪ 217 / 9‬النهاية‬
‫‪ .‬ب ) وان كان الرجل ليالحي الرجل فيقول ‪ :‬يا عبد اهلل اتق اهلل فكأن قد جمز بك‬
‫( هب )‬

‫(‪)9929/91‬‬

‫‪ - 72991‬عن أبي موسى قال ‪ :‬مروا بجنازة تمخض ( تمخض ‪ :‬تحرك تحريكا سريعا ‪ .‬أ هـ ‪/ 7‬‬
‫‪ 444‬النهاية ‪ .‬ب ) كما يمخض الزق فقال النبي صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬عليكم بالسكينة عليكم‬
‫بالقصد في المشي بجنائزكم‬
‫(ز)‬

‫(‪)9929/91‬‬

‫‪ - 72994‬عن أبي هريرة أن رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم كان يكره الضحك في موطنين ‪ :‬عند‬
‫رؤية القرد وعند الجنازة‬
‫( هب وقال إسناده غير قوي )‬

‫(‪)9922/91‬‬

‫‪ - 72994‬عن يزيد بن عبيد اهلل عن بعض أصحابه قال ‪ :‬رأى عبد اهلل بن مسعود رجال يضحك‬
‫في جنازة فقال ‪ :‬أتضحك وأنت مع جنازة ؟ واهلل ال أكلمك أبدا‬
‫( هب )‬

‫(‪)9922/91‬‬

‫‪ - 72999‬عن زجلة موالة معاوية قالت ‪ :‬أدركت يتامى كن في حجر النبي صلى اهلل عليه و سلم‬
‫إحداهن تسمى ( كرسية ) قالت ‪ :‬فخرجت معهن إلى بيت رجل وقد هلك ألعزي أهله فلما أخرجت‬
‫الجنازة وضعت رجلي ألخرج من عتبة الباب فأخذتني حتى أدخلتني البيت قالت ‪ :‬ولم تكن تتبع‬
‫الجنازة امرأة إال أن تكون نفساء أو مبطونة تخرج معها امرأة من ثقاتها حتى يضعوها في المصلى‬

‫تدخل يدها تنظر هل خرج شيء فال يزال القوم جلوسا أو قياما حتى إذا توارت المرأة قالوا لإلمام ‪:‬‬
‫كبر‬
‫( كر وقال ‪ :‬هذا حديث غريب لم أكتبه إال من هذا الوجه )‬

‫(‪)9922/91‬‬

‫القيام للجنازة‬

‫(‪)9924/91‬‬

‫‪ - 72991‬عن عثمان أنه رأى جنازة فقام لها وقال ‪ :‬رأيت رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم رأى‬
‫جنازة فقام لها‬
‫( حم ع والطحاوي ص )‬

‫(‪)9924/91‬‬

‫‪ - 72914‬عن علي قال ‪ :‬رأينا رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم قام في الجنازة فقمنا ثم رأيناه قعد‬
‫فقعدنا‬

‫( ط حم والعدني م د ت ن هـ ع وابن الجارود والطحاوي حب وابن جرير )‬

‫(‪)9924/91‬‬

‫‪ - 72919‬عن علي قال ‪ :‬إنما قام رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم في الجنازة مرة واحدة ثم لم يعد‬
‫بعد‬
‫( الحميدي والعدني )‬

‫(‪)9927/91‬‬

‫‪ - 72912‬عن علي قال ‪ :‬كان رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم يأمر بالقيام في الجنازة ثم جلس‬

‫بعد ذلك وأمرنا بالجلوس‬

‫( ابن وهب حم والعدني ع حب ق )‬

‫(‪)9927/91‬‬

‫‪ - 72914‬عن عبد اهلل بن عياش بن أبي أبي ربيعة قال ‪ :‬ما قام رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم‬
‫لتلك الجنازة إال أنها كانت يهودية فأذاه ريح بخورها فقام حتى جازته‬

‫( كر )‬

‫(‪)9927/91‬‬

‫‪ - 72917‬عن علي قال ‪ :‬قام رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم مع الجنازة حتى توضع وقام الناس‬
‫معه ثم قعد بعد ذلك وأمرهم بالقعود‬

‫(ق)‬

‫(‪)9921/91‬‬

‫‪ { - 72911‬أيضا } عن عبد اهلل بن سخبرة قال ‪ :‬مر على علي بجنازة فذهب أصحابه يقومون‬
‫فقال لهم ‪ :‬ما يحملكم على هذا ؟ قالوا ‪ :‬إن أبا موسى أخبرنا أن رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم‬
‫كان إذا مرت جنازة قام حتى تجاوزه فقال ‪ :‬إن أبا موسى ال يقول شيئا لعل رسول اهلل صلى اهلل‬

‫عليه و سلم فعل ذلك مرة إن رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم كان يحب أن يتشبه بأهل الكتاب فيما‬
‫لم ينزل عليه شيء فإذا نزل عليه تركه‬
‫( ن هـ ورواه ط ‪ :‬أن أبا موسى األشعري حدثنا أن رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم قال ‪ :‬إذا مرت‬
‫بكم جنازة رجل مسلم أو يهودي أو نصراني فقوموا لها فإنا لسنا نقوم لها ولكن نقوم لمن معها من‬

‫المالئكة فقال علي ‪ :‬ما فعلها رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم إال مرة وكانوا أهل كتاب كان يتشبه‬
‫بهم في الشيء فإذا نهى انتهى ‪ .‬ورواه مسدد بلفظ ‪ :‬فقال علي ‪ :‬ما فعل رسول اهلل صلى اهلل عليه‬
‫و سلم قط غير مرة واحدة ليهودي من أهل الكتاب ثم لم يعد وكان إذا نهى انتهى ‪ .‬وفي اإلسناد‬
‫ليث بن أبي سليم )‬

‫(‪)9921/91‬‬

‫البكاء‬

‫(‪)9921/91‬‬

‫‪ { - 72914‬مسند عمر } عن أبي عثمان قال رأيت عمر لما جاءه نعي النعمان وضع يده على‬
‫رأسه وجعل يبكي‬
‫( ابن أبي الدنيا في ذكر الموت )‬

‫(‪)9924/91‬‬

‫‪ - 72914‬عن جبير بن عتيك أنه دخل مع النبي صلى اهلل عليه و سلم على ميت فبكى النساء‬
‫فقال جبير ‪ :‬اسكتن ما دام رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم جالسا فقال النبي صلى اهلل عليه و سلم‬
‫‪ :‬دعهن يبكين فإذا وجبت فال تبكين باكية‬
‫( أبو نعيم )‬

‫(‪)9924/91‬‬

‫‪ - 72919‬عن عمران بن حصين قال ‪ :‬لما توفي ابن رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم دمعت عيناه‬
‫فقالوا ‪ :‬يا رسول اهلل تبكي ؟ فقال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ؟ العين تدمع والقلب يحزن وال‬
‫نقول إال ما يرضي ربنا وانا بك يا إبراهيم لمحزونون‬
‫( كر )‬

‫(‪)9924/91‬‬

‫‪ - 72911‬عن أبي هريرة قال ‪ :‬أبصر عمر امرأة تبكي على قبر فزبرها ( فزبرها ‪ :‬تزبره ‪ :‬تنهره‬
‫وتغلظ له في القول والرد ‪ .‬أ هـ ‪ 214 / 2‬النهاية ‪ .‬ب ) فقال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪:‬‬
‫دعها يا أبا حفص فإن العين باكية والنفس والعهد حديث‬
‫( ابن جرير )‬

‫(‪)9924/91‬‬

‫‪ - 72144‬عن يوسف بن ماهك قال ‪ :‬كان ابن عمر في جنازة فقال ‪ :‬إن الميت يعذب ببكاء الحي‬
‫فقال ابن عباس ‪ :‬إن الميت ال يعذب ببكاء الحي‬
‫( ابن جرير في تهذيبه )‬

‫(‪)9924/91‬‬

‫‪ - 72149‬عن عائشة أن رس ول اهلل صلى اهلل عليه و سلم كان إذا قدم ذا الحليفة تلقاه غلمان‬

‫األنصار يخبرونه عن أهليهم فقدمنا من حج أو من عمرة فلقينا بذي الحليفة فقيل ألسيد بن حضير‬

‫‪ :‬ماتت امرأتك فبكى وكنت بينه وبين النبي صلى اهلل عليه و سلم فقلت ‪ :‬أتبكي وأنت صاحب‬
‫رسول اهلل صلى اهلل علي ه و سلم ؟ وقد تقدم لك من السوابق ما تقدم لك قال ‪ :‬أفيحق لي أن ال أبكى‬
‫وقد سمعت رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم يقول ‪ :‬اهتز العرش أعواده لموت سعد بن معاذ‬

‫( أبو نعيم )‬

‫(‪)9924/91‬‬

‫‪ { - 72142‬مسند أسامة بن زيد } كنا عند النبي صلى اهلل عليه و سلم فأرسلت إليه إحدى بناته‬

‫تدعوه وتخبره أن صبيا لها في الموت فقال للرسول ‪ :‬ارجع إليها فأخبرها أن هلل ما أخذ وله ما أعطى‬
‫وكل شيء عنده بأجل مسمى فمرها فلتصبر ولتحتسب فعاد الرسول فقال ‪ :‬إنها قد أقسمت لتأتينها‬
‫فقام النبي صلى اهلل عليه و سلم وقام معه سعد بن عبادة ومعاذ بن جبل وأبي بن كعب وزيد بن‬
‫ثابت ورجال وانطلقت معهم فرفع إلى رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم الصبي ونفسه تقعقع كأنها في‬
‫شن ففاضت عيناه فقال له سعد ‪ :‬ما هذا يا رسول اهلل ؟ قال ‪ :‬هذه رحمة جعلها اهلل في قلوب عباده‬
‫وانما يرحم اهلل من عباده الرحماء‬

‫( ط حم د ت هـ وأبو عوانة حب )‬

‫(‪)9929/91‬‬

‫النياحة‬

‫(‪)9929/91‬‬

‫‪ { - 72144‬مسند الصديق } عن عائشة أن عبد اهلل بن أبي بكر لما توفي بكى عليه فخرج أبو‬

‫بكر إلى الرجال فقال ‪ :‬إني أعتذر إليكم من شأن أوالء إنهن حديثات عهد بجاهلية سمعت رسول اهلل‬
‫صلى اهلل عليه و سلم يقول ‪ :‬إن الميت ينضح ع ليه الحميم ببكاء الحي‬
‫( ع وسنده ضعيف )‬

‫(‪)9929/91‬‬

‫‪ - 72147‬عن عمر قال ‪ :‬إنه ليس من ميت يندب بما ليس فيه إال المالئكة تلعنه‬
‫( ابن منيع والحارث )‬

‫(‪)9921/91‬‬

‫‪ - 72141‬عن عمرو بن دينار قال ‪ :‬لما مات خالد بن الوليد اجتمع في بيت ميمونة نساء يبكين‬

‫فجاء عمر ومعه ابن عباس ومعه الدرة فقال ‪ :‬يا عبد اهلل ادخل على أم المؤمنين فأمرها فلتحتجب‬
‫وأخرجهن علي فجعل يخرجهن عليه وهو يضربهن بالدرة فسقط خمار امرأة منهن فقالوا ‪ :‬يا أمير‬
‫المؤمنين خمارها فقال ‪ :‬دعوها فال حرمة لها وكان يعجب من قوله ‪ :‬ال حرمة لها‬

‫( عب )‬

‫(‪)9921/91‬‬

‫‪ - 72144‬عن نصر بن أبي عاصم أن عمر سمع نواحة بالمدينة ليال فأتاها فدخل عليها ففرق‬

‫النساء فأدرك النائحة فجعل يضربها بالدرة فوقع خمارها فقالوا ‪ :‬شعرها يا أمير المؤمنين فقال ‪ :‬أجل‬

‫فال حرمة لها‬
‫( عب )‬

‫(‪)9921/91‬‬

‫‪ - 72144‬عن سفيان بن سلمة قال ‪ :‬لما مات خالد بن الوليد اجتمع نسوة بني المغيرة في دار خالد‬

‫يبكين عليه فقيل لعمر ‪ :‬إنهن قد اجتمعن في دار خالد وهن خلقاء أن يسمعنك بعض ما تكره فأرسل‬
‫إليهن فانههن فقال عمر ‪ :‬وما عليهن أن يرقن من دموعهن على أبي سليمان ما لم يكن نقعا أو‬
‫لقلقة‬
‫( ابن سعد وأبو عبيد في الغريب والحاكم في الكنى ويعقوب بن سفيان ق وأبو نعيم كر )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72149‬عن عبد اهلل بن عكرمة قال ‪ :‬عجبا لقول الناس إن عمر بن الخطاب نهى عن النوح لقد‬
‫بكى على خالد بن الوليد بمكة والمدينة نساء بني المغيرة سبعا يشققن الجيوب ويضربن الوجوه‬

‫وأطعموا الطعام تلك األيام حتى مضت ما ينهاهن عمر‬
‫( ابن سعد )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72141‬عن سعيد بن المسيب قال ‪ :‬لما توفي أبو بكر أقامت عائشة عليه النوح فبلغ عمر‬

‫فنهاها عن النوح على أبي بكر فأبين أن ينتهين فقال لهشام بن الوليد ‪ :‬أخرج إلى ابنة أبي قحافة‬

‫فعالها بالدرة ضربات فتفرق النوائح حين سمعن ذلك فقال ‪ :‬تردن أن يعذب أبو بكر ببكائكن إن‬
‫رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم قال ‪ :‬إن الميت يعذب ببكاء أهله عليه‬
‫( ابن سعد )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72194‬عن عائشة قالت ‪ :‬توفي أبو بكر بين المغرب والعشاء فأصبحنا فاجتمع نساء المهاجرين‬
‫واألنصار وأقاموا النوح وأ بو بكر يغسل ويكفن فأمر عمر بن الخطاب بالنوح ففرقن ( ففرقن ‪ :‬الفرق‬

‫‪ :‬الخوف والفزع ‪ .‬يقال ‪ :‬فرق يفرق فرقا ‪ .‬النهاية ‪ . 749 / 4‬ب ) فواهلل على ذلك إنكن تفرقن‬
‫وتجتمعن‬
‫( ابن سعد )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ - 72199‬عن سعيد بن المسيب قال ‪ :‬لما مات أبو بكر بكي عليه فقال عمر ‪ :‬إن رسول اهلل‬
‫صلى اهلل عليه و سلم قال ‪ :‬إن الميت يعذب ببكاء الحي فأبوا إال أن يبكوا فقال عمر لهشام بن‬
‫الوليد ‪ :‬قم فأخرج النساء فقالت عائشة ‪ :‬أخرجك فقال عمر ‪ :‬ادخل فقد أذنت لك فدخل فقالت‬
‫عائشة ‪ :‬أمخرجي أنت يا بني فقال ‪ :‬أما لك فقد أذنت لك فجعل يخرجهن امرأة امرأة وهو يضربهن‬
‫بالدرة حتى خرجت أم فروة وفرق بينهن‬
‫( ابن راهويه وهو صحيح )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ - 72192‬عن عائشة قالت ‪ :‬لما جاء نعي جعفر بن أبي طالب وزيد بن حارثة وعبد اهلل بن رواحة‬
‫جلس رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم يعرف في وجهه الحزن وأنا أطلع من شق الباب فأتاه رجل‬
‫فقال ‪ :‬يا رسول اهلل إن نساء جعفر فذكر من بكائهن قال ‪ :‬فارجع إليهن فأسكتهن فإن أبين فاحث‬
‫في وجوههن التراب‬

‫(ش)‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫باب في الدفن وأمور تقع بعده‬

‫(‪)9942/91‬‬

‫‪ - 72194‬عن إسماعيل بن خالد أن أبا بكر الصديق كان يقول إذا أدخل الميت اللحد ( بسم اهلل‬
‫وعلى ملة رسول اهلل وباليقين بالبعث بعد الموت )‬

‫( عب )‬

‫(‪)9942/91‬‬

‫‪ - 72197‬عن عمر بن سعيد بن يحيى النخعي قال ‪ :‬صليت خلف علي بن أبي طالب على ابن‬
‫المكنف فكبر عليه أربعا وسلم واحدة ثم أدخله قبره فقال ( اللهم عبدك وولد عبديك نزل بك وأنت‬

‫خير منزول به اللهم وسع له مدخله واغفر له ذنبه فإنا ال نعلم إال خي ار وأنت أعلم به وكان يشهد أن‬
‫ال إله إال اهلل وأن محمدا رسول اهلل )‬
‫(ق)‬

‫(‪)9942/91‬‬

‫‪ - 72191‬عن علي بن الحكم عن جماعة من أهل الكوفة أن علي بن أبي طالب أتاهم وهم يدفنون‬
‫ميتا وقد بسط الثوب على قبره فجذب الثوب من القبر وقال ‪ :‬إنما يصنع هذا بالنساء‬

‫(ق)‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72194‬عن علي قال ‪ :‬أمرنا رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم أن ندفن موتانا وسط قوم‬
‫صالحين فإن الموتى يتأذون بجار السوء كما يتأذى به األحياء‬

‫( الماليني في المؤتلف والمختلف )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72194‬عن جابر قال ‪ :‬قال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم يوم أحد ‪ :‬احفروا وأعمقوا وأوسعوا‬
‫وأحسنوا وأدفنوا االثنين والثالثة في قبر واحد وقدموا أكثرهم قرآنا‬
‫( ابن جرير )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72199‬عن جابر قال ‪ :‬رأى ناس نارا في مقبرة فأتوها فإذا رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم‬
‫يقول نا ولوني صاحبكم فإذا هو الرجل الذي كان يرفع صوته بالذكر‬
‫( طب )‬

‫(‪)9947/91‬‬

‫‪ - 72191‬عن جابر قال ‪ :‬نهى رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم أن تجصص القبور وأن يجعل‬
‫عليها تراب من غير حفرتها‬
‫( ابن النجار )‬

‫(‪)9947/91‬‬

‫‪ - 72124‬عن جابر عن النبي صلى اهلل عليه و سلم أنه نهى عن تجصيص القبور والبناء عليها‬
‫( ابن النجار )‬

‫(‪)9947/91‬‬

‫‪ - 72129‬عن العالء بن اللجالج أنه قال لبنيه ‪ :‬إذا أدخلتموني قبري فضعوني في اللحد وقولوا (‬

‫بسم اهلل وعلى سنة رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ) وسنوا ( وسنوا ‪ :‬سن الماء والتراب على وجه‬

‫األرض ‪ :‬صبه صبا سهال ‪ .‬أ هـ ‪ 714 / 9‬المعجم الوسيط ‪ .‬ب ) علي التراب سنا واقرؤا عند‬
‫رأسي أول البقرة وخاتمتها فإني رأيت ابن عمر يستحب ذلك‬
‫( كر )‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 72122‬عن ابن عمر أن النبي صلى اهلل عليه و سلم لحد له وألبي بكر وعمر‬
‫( ابن النجار )‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 72124‬عن إبراهيم قال ‪ :‬كانوا يستحبون اللحد ويكرهون الشق‬
‫( ابن جرير )‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 72127‬عن جعفر بن محمد عن أبيه أن النبي صلى اهلل عليه و سلم رفع قبره من األرض شبرا‬
‫( ابن جرير )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫ذيل الدفن‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72121‬عن عمر بن سعيد قال ‪ :‬صلى علي على يزيد بن مكنف فكبر أربعا ثم حثا على قبره‬
‫التراب حثيتين أو ثالثا‬

‫(ق)‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72124‬عن الزهري أن أبا بكر دفن ليال دفنه عمر‬
‫( ابن سعد وأبو نعيم )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72124‬عن عثمان أنه كان يأمر بتسوية القبور‬
‫( ابن جرير )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72129‬عن كثير بن مدرك أن عمر كان إذا سوى على الميت قال ‪ :‬اللهم أسلمه إليك األهل‬
‫والمال والعشيرة وذنبه عظيم فاغفر له‬
‫(ق)‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72121‬عن عثمان قال ‪ :‬كان النبي صلى اهلل عليه و سلم إذا فرغ من دفن الميت وقف عليه‬
‫فقال ‪ :‬استغفروا ألخيكم واسألوا له التثبيت فإنه اآلن يسئل‬
‫( د ع قط في األفراد وابن شاهين في السنة ق ص )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ - 72144‬عن ابن عمر قال ‪ :‬وجد الناس وهم صادرون من الحج امرأة مييتة بالبيداء يمرون عليها‬

‫وال يرفعون لها رأسها حتى مر بها رجل من ليث يقال له ( كليب ) فألقى عليها ثوبا ثم استعان عليها‬

‫من يدفنها فدعا عمر ابنه فقال ‪ :‬هل مررت بهذه المرأة الميتة ؟ فقال ‪ :‬ال فقال عمر ‪ :‬لوحدثتني‬
‫أنك مررت بها لنكلت بك ثم قام عمر بين ظهراني الناس فتغيظ عليهم فيها وقال ‪ :‬لعل اهلل أن يدخل‬
‫كليبا الجنة بفعله عليها فبينما كليب يتوضأ عند المسجد جاءه أبو لؤلؤة قاتل عمر فبقر بطنه‬
‫(ق)‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ { - 72149‬مسند جابر بن عبد اهلل } عن جابر بن عبد اهلل قال ‪ :‬أتى رسول اهلل صلى اهلل عليه و‬
‫سلم قبر عبد اهلل بن أبي بعد ما أدخل حفرته فأمر به فأخرج فوضعه على ركبتيه وفخذيه فنفث فيه‬
‫من ريقه وألبسه قميصه‬
‫(ز)‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ - 72142‬عن الشعبي قال ‪ :‬كل قبور الشهداء مسنمة‬
‫( ابن جرير )‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ { - 72144‬مسند علي } عن محمد بن حبيب قال ‪ :‬أول من حول من قبر إلى قبر أمير المؤمنين‬

‫علي حوله ابنه الحسين‬
‫( قط )‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫التلقين‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 72147‬عن سعيد األموي قال ‪ :‬شهدت أبا أمامة وهو في النزاع فقال لي ‪ :‬ياسعيد إذا أنا مت‬
‫فافعلوا بي كما أمرنا رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم قال لنا رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬إذا‬
‫مات أحد من إخوانكم فسويتم عليه التراب فليقم رجل منكم عند رأسه ثم ليقل ‪ :‬يا فالن ابن فالنة‬
‫فإنه يسمع ولكنه ال يجيب ثم ليقل ‪ :‬يا فالن ابن فالنة فإنه يستوي جالسا ثم ليقل ‪ :‬يا فالن ابن‬

‫فالنة فإنه يقول ‪ :‬أرشدنا رحمك اهلل ثم ليقل ‪ :‬اذكر ما خرجت عليه من الدنيا شهادة أن ال إله إال‬
‫اهلل وأن محمدا عبده ورسوله وأنك رضيت باهلل ربا وبمحمد نبيا وباإلسالم دينا وبالقرآن إماما فإنه إذا‬
‫فعل ذلك أخذ منكر ونكير أحدهما بيد صاحبه ثم يقول له ‪ :‬اخرج بنا من عند هذا ‪ :‬ما نصنع به قد‬
‫لقن حجته فيكون اهلل حجيجه دونهما ‪ .‬فقال له رجل ‪ :‬يا رسول اهلل فإن لم أعرف أمه ؟ قال ‪ :‬انسبه‬
‫إلى حواء‬
‫( كر )‬

‫(‪)9974/91‬‬

‫سؤال القبر وعذابه‬

‫(‪)9974/91‬‬

‫‪ - 72141‬عن ميمونة موالة النبي صلى اهلل عليه و سلم أن النبي صلى اهلل عليه و سلم قال لها ‪:‬‬
‫يا ميمونة تعوذي باهلل من عذاب القبر قالت ‪ :‬يا رسول اهلل وانه لحق ؟ قال ‪ :‬نعم وان من أشد‬

‫عذاب القبر الغيبة والبول‬
‫( ق في عذاب القبر )‬

‫(‪)9974/91‬‬

‫‪ - 72144‬عن أم خالد بنت خالد بن سعيد أنها سمعت من النبي ص لى اهلل عليه و سلم حديثا وهو‬

‫يتعوذ من عذاب القبر‬
‫( ش وابن النجار )‬

‫(‪)9979/91‬‬

‫‪ { - 72144‬مسند أم مبشر } عن جابر عن أم مبشر قالت ‪ :‬دخل علي النبي صلى اهلل عليه و‬
‫سلم وأنا في حائط من حوائط بني النجار فيه قبور منهم قد ماتوا في الجاهلية فخرج فسمعته وهو‬

‫يقول ‪ :‬استعيذوا باهلل من عذاب القبر قلت ‪ :‬يا رسول اهلل للقبرعذاب ؟ فقال ‪ :‬إنهم ليعذبون في‬
‫قبورهم عذابا تسمعه البهائم‬
‫( ش ق في كتاب عذاب القبر )‬

‫(‪)9979/91‬‬

‫‪ - 72149‬عن إبراهيم النخعي أن رجلين كانا يعذبان في قبورهما فشكا ذلك جيرانهما إلى رسول اهلل‬

‫صلى اهلل عليه و سلم فقال ‪ :‬خذوا كربتين ( كربتين ‪ :‬أي ما يبقى من أصول السعف في النخلة بعد‬

‫القطع ‪ .‬كالمراقي ‪ .‬أ هـ ‪ 49 / 9‬النهاية ‪ .‬ب ) فاجعلوهما في قبورهما يرفه ( يرفه ‪ :‬ينسف ويخفف‬
‫‪ .‬أ هـ ؟ ؟ ‪ 274 /‬النهاية ‪ .‬ب ) عنهما العذاب ما لم تيبسا فسئل ‪ :‬فيم عذبا ؟ قال ‪ :‬في النميمة‬
‫والبول‬
‫( ق في عذاب القبر )‬

‫(‪)9979/91‬‬

‫‪ - 72141‬عن الحسن أن رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم كان على بغلة له شهباء فحادت به فقال‬
‫حادت ولم تحد عن كبير حادت عن رجل يضرب في قبره من أجل النميمة وآخر يعذب في الغيبة‬
‫( ق في عذاب القبر )‬

‫(‪)9972/91‬‬

‫‪ { - 72174‬مسند أنس } توفيت زينب بنت رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم فخرجنا معه فرأينا‬

‫رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم مهما شديد الحزن فجعلنا ال نكلم حتى انتهينا إلى القبر فإذا هو لم‬

‫يفرغ من لحده فقعد رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم وقعدنا حوله فحدث نفسه هنيهة وجعل ينظر‬
‫إلى ا لسماء ثم فرغ من القبر فنزل فيه فرأيته يزداد حزنا ثم إنه فرغ فخرج فرأيته سري عنه وتبسم فقلنا‬
‫‪ :‬يا رسول اهلل رأيناك مهما حزينا لم نستطع أن نكلمك ثم رأيناك سرى عنك فلم ذلك ؟ قال ‪ :‬كنت‬

‫أذكر ضيق القبر وغمه وضعف زينب مكان ذلك فشق علي فدعوت اهلل أن يخفف عنها ففعل ولقد‬

‫ضغطها ضغطة سمعها من بين الخافقين إال الجن واإلنس‬
‫( طب )‬

‫(‪)9972/91‬‬

‫‪ { - 72179‬أيضا } عن قتادة عن أنس أن النبي صلى اهلل عليه و سلم قال ‪ :‬لوال أن ال تدافنوا‬
‫لدعوت اهلل أن يسمعكم عذاب القبر‬

‫( ق في كتاب عذاب القبر )‬

‫(‪)9972/91‬‬

‫‪ { - 72172‬أيضا } عن حم يد الطويل عن أنس أن رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم سمع صوتا‬
‫من قبر فقال ‪ :‬متى مات ؟ قالوا ‪ :‬مات في الجاهلية ‪ -‬فكأنه أعجبه ذلك فقال ‪ :‬لوال أن تدافنوا ‪-‬‬
‫أو كما قال ‪ -‬لدعوت اهلل أن يسمعكم عذاب القبر‬
‫( ق فيه )‬

‫(‪)9974/91‬‬

‫‪ { - 72174‬أيضا } عن قاسم الرجال عن أنس قال ‪ :‬دخل رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم خربا‬
‫لبني النجار كأنه يقضي حاجته فخرج وهو مذعور فقال ‪ :‬لوال أن تدافنوا لدعوت اهلل أن يسمعكم من‬
‫عذاب القبر ما أسمعني‬
‫( ق فيه وقال ‪ :‬إسناده صحيح وهو شاهد لما قبله )‬

‫(‪)9974/91‬‬

‫‪ { - 72177‬أيضا } عن عبد العزيز بن صهيب عن أنس قال ‪ :‬بينا رسول اهلل صلى اهلل عليه و‬
‫سلم في نخل لنا نخل بني طلحة يتبرز لحاجته وبالل يمشي وراءه يكرم نبي اهلل صلى اهلل عليه و‬
‫سلم أن يمشي إلى جنبه فمر رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم بقبر فقام حتى مر إليه بالل فقال ‪:‬‬
‫ويحك يا بالل هل تسمع ما أسمع ؟ قال ‪ :‬ال واهلل يا رسول اهلل فقال ‪ :‬صاحب القبر يعذب فسئل‬

‫عنه فوجد يهوديا‬
‫( ق فيه )‬

‫(‪)9974/91‬‬

‫‪ { - 72171‬أيضا } عن هالل بن علي ابن أبي ميمونة عن أنس قال ‪ :‬بينا رسول اهلل صلى اهلل‬
‫عليه و سلم وبالل يمشيان بالبقيع فقال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬يا بالل هل تسمع ما‬

‫أسمع ؟ قال ‪ :‬ال واهلل يا رسول اهلل فقال ‪ :‬أال تسمع أهل القبور يعذبون‬
‫( ق فيه وقال ‪ :‬إسناده صحيح أيضا شاهد لما تقدم )‬

‫(‪)9977/91‬‬

‫‪ - 72174‬عن عمر قال قال لي رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬يا عمر كيف أنت إذا كنت في‬
‫أربعة أذرع من األرض في ذراعين ورأيت منكرا ونكيرا فقلت ‪ :‬يا رسول اهلل وما منكر ونكير ؟ قال ‪:‬‬
‫فتانا القبر يبحثان القبر بأنيابهما ويطئان في أشعارهما أصواتهما كالرعد القاصف وأبصارهما كالبرق‬
‫الخاطف معهما مزربة لو اجتمع عليها منى لم يطيقوا رفعها هي أيسر عليهما من عصاي هذه ‪-‬‬
‫وبيد رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم عصية يحركها ‪ -‬فامتحناك فإن تعاييت أو تلويت ضرباك بها‬
‫ضربة تصير بها رمادا قلت ‪ :‬يا رسول اهلل وأنا على حالي هذه ؟ قال ‪ :‬نعم قال ‪ :‬إذن أكفيكهما‬

‫( ابن أبي داود في البعث ورسته في اإليمان وأبو الشيخ في السنة والحاكم في الكنى وابن زنجويه‬
‫في كتاب الوجل م في تاريخه ق في كتاب عذاب القبر واألصبهاني في الحجة )‬

‫(‪)9977/91‬‬

‫‪ - 72174‬عن حذيفة بن اليمان قال ‪ :‬الروح بيد الملك والجسد يقلب فإذا حملوه تبعهم واذا وضعوه‬
‫في القبر بثه فيه‬

‫( ق في كتاب عذاب القبر )‬

‫(‪)9977/91‬‬

‫‪ - 72179‬عن أبي أيوب أن رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم خرج عند المغرب فسمع صوتا فقال‬
‫‪ :‬اليهود تعذب في قبورها‬
‫( ط وأبو نعيم )‬

‫(‪)9971/91‬‬

‫‪ - 72171‬عن أبي رافع قال بينما النبي صلى اهلل عليه و سلم يمشي في بقيع الغرقد وأنا أمشى‬
‫خلفه فقال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬ال هديت ال هديت ‪ -‬ثالثا قلت ‪ :‬يا رسول اهلل مالي ؟‬
‫قال ‪ :‬ليس إياك أريد إنما أريد صاحب القبر سئل عني فزعم أن ال يعرفني فإذا هو قبر قد رش عليه‬
‫الماء حين دفن صاحبه‬

‫( طب وأبو نعيم ق في كتاب عذاب القبر )‬

‫(‪)9971/91‬‬

‫‪ - 72114‬عن أبي هريرة قال ‪ :‬مر رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم على قبر فوقف فقال ‪ :‬ايتوني‬
‫بجريدتين فأتوه بهما فجعل إحداهما عند رجليه واألخرى عند رأسه فقال ‪ :‬إن هذا كان يعذب في قبره‬
‫فقال بعضهم ‪ :‬ما ينفعه هذا يا نبي اهلل ؟ قال ‪ :‬يخفف عذابه ما دام فيهما ندوة‬

‫( ابن جرير )‬

‫(‪)9971/91‬‬

‫‪ - 72119‬عن أبي الحسناء عن أبي هريرة عن رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم أنه مر بقبرين‬
‫فأخذ سعفة أو جريدة فشقها فجعل إحداهما على أحد القبرين والشقة األخرى على القبر اآلخر فسئل‬
‫فقال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬رجل كان ال يتقى ؟ ؟ من البول والمرأة كانت تمشي بين‬
‫الناس بالنميمة فاستنظر بهما العذاب إلى يوم القيامة‬

‫( ق في كتاب عذاب القبر )‬

‫(‪)9974/91‬‬

‫‪ - 72112‬عن أبي حازم عن أبي هريرة قال ‪ :‬مر رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم على قبر فقال‬
‫‪ :‬ايتوني بجريدتين فجعل إحداهما عند رأسه واألخرى عند رجليه فقلنا له ‪ :‬يا رسول اهلل أينفعه ذلك ؟‬

‫قال ‪ :‬لن يزال يخفف عنه بعض عذ اب القبر ما دام فيهما ندوة‬
‫( ق في كتاب عذاب القبر )‬

‫(‪)9974/91‬‬

‫‪ - 72114‬عن عائشة قالت ‪ :‬دخلت يهودية فحدثتني ‪ -‬وذكر الحديث في قصة اليهودية واخبار‬
‫عائشة رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم بقولها ‪ -‬قالت ‪ :‬فلم يرجع إلي شيئا فلما كان بعد ذلك قال ‪:‬‬
‫يا عائشة تعوذي ب اهلل من عذاب القبر فإنه لو نجا منه أحد لنجا سعد بن معاذ ولكنه لم يزد على‬
‫ضمة‬

‫( ق في كتاب عذاب القبر )‬

‫(‪)9974/91‬‬

‫‪ - 72117‬عن عائشة قالت ‪ :‬فما رأيت رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم يومئذ أو بعد يومئذ صلى‬
‫صالة إال قال في دبر صالته ‪ :‬اللهم رب جبرئيل وميكائيل واسرافيل أعذني من حر النار وعذاب‬
‫القبر‬

‫( ق فيه )‬

‫(‪)9974/91‬‬

‫‪ - 72111‬عن عائشة قالت قال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬اللهم رب جبرئيل وميكائيل‬
‫ورب إسرافيل أعوذ بك من النار وعذاب القبر‬
‫( ق فيه )‬

‫(‪)9974/91‬‬

‫‪ - 72114‬عن ابن عمر قال قال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬لو أن أحدا نجا من عذاب‬
‫القبر لنجا سعد ثم قال بأصابعه الثالث فجمعها كأنه يقلبها ثم قال ‪ :‬لقد ضيقت ثم عوفي‬
‫( ق في كتاب عذاب القبر )‬

‫(‪)9974/91‬‬

‫التعزية‬

‫(‪)9979/91‬‬

‫‪ { - 72114‬مسند الصديق } عن أبي بكر الصديق قال ‪ :‬قال موسى عليه السالم ‪ :‬يا رب ما لمن‬

‫عزى الثكلى ؟ قال ‪ :‬أظله بظلي يوم ال ظل إال ظلي‬
‫( ابن شاهين في الترغيب )‬

‫(‪)9979/91‬‬

‫‪ - 72119‬عن أبي عيينة قال ‪ :‬كان أبو بكر الصديق إذا عزى رجال قال ‪ :‬ليس مع العزاء مصيبة‬
‫وليس مع الجزع فائدة الموت أهون ما قبله وأشد ما بعده اذكروا فقد رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم‬

‫تصغر مصيبتكم وأعظم اهلل أجركم‬

‫( ابن أبي خيثمة والدينوري في المجالسة كر )‬

‫(‪)9979/91‬‬

‫‪ - 72111‬عن سفيان قال ‪ :‬عزى علي بن أبي طالب األشعث ابن قيس على ابنه فقال ‪ :‬إن تحزن‬
‫فقد استحقت منكم الرحم وان تصبر ففي اهلل خلف من ابنك إنك إن صبرت جرى عليك القدر وأنت‬

‫مأجور وان جزعت جرى عليك وأنت مأثوم‬
‫( كر )‬

‫(‪)9971/91‬‬

‫‪ - 72144‬عن حوشب أن رجال من أصحاب النبي صلى اهلل عليه و سلم كان له ابن قد أدرك‬
‫وكان يأتي مع أبيه إلى رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ثم إنه قد توفي فوجد عليه أبوه قريبا من‬
‫ستة أيام ال يأتي الن بي صلى اهلل عليه و سلم فقال النبي صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬ال أرى فالنا قالوا ‪:‬‬
‫يا رسول اهلل إن ابنه توفي فوجد ( وجد ‪ :‬وجد وجدا ‪ :‬حزن ‪ .‬أ هـ ‪ 494‬مختار الصحاح ‪ .‬ب )‬
‫عليه فقال له النبي صلى اهلل عليه و سلم لما رآه ‪ :‬أتحب لو أن عندك ابنك كأحسن الصبيان‬

‫وأكيسهم أتح ب لو أن عندك ابنك كأج أر الصبيان جرأة أتحب لو أن عندك ابنك كهال كأفضل الكهول‬
‫وأسراهم أو يقال لك ‪ :‬ادخل الجنة بثواب ما قد أخذنا منك‬
‫( ابن منده وقال ‪ :‬غريب أبو نعيم كر )‬

‫(‪)9971/91‬‬

‫ذيل التعزية‬

‫(‪)9971/91‬‬

‫‪ - 72149‬عن ابن عباس قال ‪ :‬لما عزي رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم على ابنته رقية قال ‪:‬‬
‫الحمد هلل دفن البنات من المكرمات‬
‫( العسكري في األمثال )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 72142‬عن عائشة عن عمرو بن شرحبيل قال ‪ :‬لما أصيب سعد بن معاذ بالرمية يوم الخندق‬
‫جعل دمه يسيل على النبي صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬فجاء أبو بكر فجعل يقول وانقطاع ظهره فقال‬
‫النبي صلى اهلل عليه و سلم مه يا أبا بكر ؟ فجاء عمر فقال ‪ :‬إنا هلل وانا إليه راجعون‬
‫(ش)‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 72144‬عن معاذ ‪ :‬بسم اهلل الرحمن الرحيم من محمد رسول اهلل إلى معاذ بن جبل سالم عليك‬
‫فإني أحمد اهلل إليك الذي ال إله إال هو أما بعد فأعظم اهلل لك األجر وألهمك الصبر ورزقنا واياك‬
‫الشكر فإن أنفسنا وأموالنا وأهلينا وأوالدنا من مواهب اهلل الهنيئة وعواريه المستودعة يمتع بها الرجل‬
‫إلى أجل ويقضيها إلى وقت معلوم وانا نسأله الشكر على ما أعطى والصبر إذا ابتلى وكان ابنك من‬

‫مواهب اهلل الهنيئة وعواريه ا لمستودعة متعك اهلل به في غبطة وسرور وقبضه منك بأجر كثير‬

‫الصالة والرحمة والهدى إن احتسبته فاصبر وال يحبط جزعك أجرك فتندم واعلم أن الجزع ال يرد ميتا‬
‫وال يدفع حزنا وما هو نازل فكان قد والسالم‬
‫( طب حل ك وقال ‪ :‬حسن غريب وتعقب عن محمود بن لبيد عن معاذ وأورده ابن الجوزي في‬
‫الموضوعات وقال الذهبي وابن مجاشع وابن عمر حل عن عبد الرحمن بن غنم وقال ‪ :‬كل هذه‬
‫الروايات ضعيفة ال تثبت فإن وفاة ابن معاذ بعد وفاة رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم بسنتين وانما‬
‫كتب إليه بعض الصحابة فتوهم الراوي فنسبها إلى النبي صلى اهلل عليه و سلم )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 72147‬عن عائشة قالت ‪ :‬فتح رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم بابا بينه وبين الناس أو كشف‬
‫سترا فرأى أبا بكر والناس يصلون خلفه فحمد اهلل على ما رأى من حسن حالهم رجاء أن يخلفه فيهم‬
‫بالذي رأى فيهم فقال ‪ :‬أيها الناس أيما أحد من أمتي أصيب بمصيبة من بعدي فليتعز بمصيبتي‬
‫عن المصيبة التي تصيبه من بعدي فإن أحدا من أمتي لم يصب كمصيبته بي‬

‫( ع كر )‬

‫(‪)9919/91‬‬

‫ذيل الموت‬

‫(‪)9919/91‬‬

‫‪ - 72141‬عن علي قال ‪ :‬حرام على كل نفس أن تخرج من الدنيا حتى تعلم إلى أين مصيرها‬
‫( ش وابن أبي الدنيا في ذكر الموت )‬

‫(‪)9919/91‬‬

‫‪ - 72144‬عن علي قال ‪ :‬إذا مات العبد الصالح بكى عليه مصاله من األرض ومصعد عمله في‬
‫السماء ثم ق أر { فما بكت عليهم السماء واألرض }‬
‫( ابن المبارك في الزهد وعبد بن حميد وابن أبي الدنيا في ذكر الموت وابن المنذر )‬

‫(‪)9912/91‬‬

‫‪ - 72144‬عن أنس أن رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم قال ‪ :‬إن اهلل تعالى وكل بعبده المؤمن‬

‫ملكين يكتبان عمله فإذا مات قال الملكان اللذان وكال به ‪ :‬قد مات فأذن لنا أن نصعد إلى السماء‬

‫فيقول اهلل عز و جل ‪ :‬سمائي مملوءة من مالئكتي يسبحون فيقوالن ‪ :‬أفنقيم في األرض ؟ فيقول اهلل‬
‫‪ :‬أرضي مملوءة من خلقي يسبحوني فيقوالن ‪ :‬فأين فيقول ‪ :‬قوما على قبر عبدي فسبحاني‬
‫واحمداني وكبراني وهلالني واكتبا ذلك لعبدي إلى يوم القيامة‬

‫( المروزي في الجنائز وأبو بكر الشافعي في الغيالنيات وأبو الشيخ في العظمة هب والديلمي وأورده‬
‫ابن الجوزي في الموضوعات فلم يصب )‬

‫(‪)9912/91‬‬

‫‪ - 72149‬عن بالل قال ‪ :‬قالت سودة ‪ :‬يا رسول اهلل مات فالن فاستراح فقال رسول اهلل صلى اهلل‬
‫عليه و سلم ‪ :‬إنما استراح من غفر له‬
‫( كر )‬

‫(‪)9912/91‬‬

‫‪ - 72141‬عن عائشة مثله‬
‫( كر )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 72144‬عن أبي الهيثم بن مالك قال ‪ :‬كنا نتحدث عند أبتع ابن عبد وعنده أبو عطية المذبوح‬
‫فتذاكروا النعيم فقالوا ‪ :‬من أنعم الناس ؟ قالوا ‪ :‬فالن فقال أبو عطية ‪ :‬أنا أخبركم بمن هو أنعم منه‬
‫جسد في لحد قد أمن من العذاب‬
‫( كر )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 72149‬عن ابن عباس قال ‪ :‬قال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬ما الميت في القبر إال‬
‫كالغريق المت غوث ينتظر دعوة تلحقه من أب أو أم أو أخ أو صديق فإذا لحقته كانت أحب إليه من‬
‫الدنيا وما فيها وان اهلل ليدخل على أهل القبور من دعاء أهل األرض أمثال الجبال فإن هدية األحياء‬
‫إلى األموات االستغفار لهم‬

‫( أبو الشيخ في فوائده هب وقال ‪ :‬غريب تفرد به وفيه محمد بن جابر أبي عياش المصيصي وقال‬
‫في الميزان ‪ :‬ال أعرفه قال ‪ :‬وهذا الخبر منكر جدا )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 72142‬عن عائشة قالت ‪ :‬جاء بالل إلى النبي صلى اهلل عليه و سلم فقال ‪ :‬ماتت فالنة‬
‫واستراحت فغضب رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم وقال ‪ :‬إنما يستريح من غفر له‬

‫( طس حل وابن النجار )‬

‫(‪)9917/91‬‬

‫‪ - 72144‬عن عبيد بن عمير قال ‪ :‬إن أهل القبور يتوكفون األخبار إذا أتاهم الميت سألوه ‪ :‬ما‬
‫فعل فالن ؟ يقولون ‪ :‬صالح فيقولون ‪ :‬ما فعل فالن ؟ فيقول ‪ :‬ألم يأتكم ؟ فيقولون ‪ :‬ال فيقولون ‪:‬‬

‫إنا هلل وانا إليه راجعون سلك به غير طريقنا‬
‫( هب )‬

‫(‪)9917/91‬‬

‫‪ { - 72147‬مسند الصديق } عن عائشة أن أبا بكر قبل النبي صلى اهلل عليه و سلم بعد موته‬
‫( ش خ ت في الشمائل ن هـ والمروزي في الجنائز )‬

‫(‪)9917/91‬‬

‫‪ - 72141‬عن أبي بكر قال ‪ :‬طوبى لمن مات في النأنأة ( النأنأة ‪ :‬أي في بدء اإلسالم حين كان‬
‫ضعيفا قبل أن يكثر أنصاره والداخلون فيه ‪ .‬النهاية ‪ . 4 / 1‬ب )‬
‫( ابن المبارك وأبو عبيد في الغريب حل )‬

‫(‪)9911/91‬‬

‫تتمة ذيل الموت‬

‫(‪)9911/91‬‬

‫‪ { - 72144‬مسند عمر } عن أبي األسود قال ‪ :‬أتيت المدينة فوافقتها وقد وقع فيها مرض فهم‬
‫يموتون موتا ذريعا فجلست إلى عمر بن الخطاب فمرت به جنازة فأثني على صاحبها خيرا فقال‬

‫عمر ‪ :‬وجبت ثم مر بأخرى فأثني بشر فقال عمر ‪ :‬وجبت قلت ‪ :‬وما وجبت يا أمير المؤمنين ؟‬
‫قال ‪ :‬قلت كما قلت قال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم أيما مسلم شهد له أربعة بخير أدخله اهلل‬
‫الجنة قلنا وثالثة ؟ قال ‪ :‬وثالثة قلنا ‪ :‬واثنان ؟ قال ‪ :‬واثنان ثم لم نسأله عن الواحد‬
‫( ط ش حم خ ( كتاب الجنائز ‪ ) 922 / 2‬ت ن ع حب ق )‬

‫(‪)9911/91‬‬

‫‪ - 72144‬عن محمد بن حمير أن عمر بن الخطاب مر ببقيع الغرقد فقال ‪ :‬السالم عليكم يا أهل‬
‫القبور أخبار ما عندنا أن نساءكم قد تزوجت ودوركم قد سكنت وأموالكم قد فرقت فأجابه هاتف ‪:‬‬

‫أخبار ما عندنا أن ما قدمناه وجدناه وما أنفقناه ريحناه وما خلفناه فقد خسرنا‬
‫( ابن أبي الدنيا في كتاب القبور وابن السمعاني )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 72149‬عن إسحاق بن إبراهيم بن بسطاس قال حدثني سعد ابن إسحاق بن كعب بن عجرة عن‬
‫أبيه عن جده قال ‪ :‬بينا رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم في ناس من أصحابه قال ‪ :‬ما تقولون في‬

‫رجل قتل في سبيل اهلل ؟ قالوا ‪ :‬الجنة إن شاء اهلل قال ‪ :‬الجنة إن شاء اهلل قال ‪ :‬ما تقولون في رجل‬
‫مات في سبيل اهلل ؟ قالوا ‪ :‬اهلل ورسوله أعلم قال ‪ :‬الجنة إن شاء اهلل قال ‪ :‬ما تقولون في رجل قام‬
‫ذوا عدل فقاال ‪ :‬اللهم ال نعلم إال خي ار ؟ قالوا ‪ :‬اهلل ورسوله أعلم قال ‪ :‬الجنة إن شاء اهلل قال ‪ :‬ما‬
‫تقولون في رجل قام ذوا عدل فقاال ‪ :‬اللهم ال نعلم خيرا ؟ قالوا ‪ :‬اهلل ورسوله أعلم قال ‪ :‬مذنب واهلل‬
‫غفور رحيم‬

‫( هب واسحاق بن إبراهيم ضعيف )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 72141‬عن أبي هريرة قال ‪ :‬إن أعمالكم تعرض على أقربائكم من موتاكم فإن رأوا خيرا فرحوا به‬
‫وان رأوا شرا كرهوه وانها يستخبرون الميت إذا أتاهم من مات بعدهم حتى أن الرجل ليسأل عن امرأته‬
‫أتزوجت أم ال ؟ حتى أن الرجل ليسأل عن الرجل فإن قيل له قد مات قال ‪ :‬هيهات ذهب بذلك فإن‬

‫لم يحسبوه عندهم قالوا ‪ :‬إنا هلل وانا إليه راجعون ذهب به إلى أمه الهاوية المربية‬
‫( ابن جرير )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 72194‬عن أبي هريرة أن النبي صلى اهلل عليه و سلم مرت به جنازة فأثنوا عليها خيرا في‬
‫مناقب الخير فقال النبي صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬وجبت ثم مرت به جنازة أخرى فأثنوا عليها ش ار في‬
‫مناقب الشر فقال ‪ :‬وجبت ثم قال ‪ :‬أنتم شهود اهلل في األرض‬
‫(ز)‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 72199‬عن عائشة قالت ‪ :‬قال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم يوما ألصحابه ‪ :‬أتدرون ما‬
‫مثل أحدكم ومثل أهله وماله وعمله ؟ فقالوا ‪ :‬اهلل ورسوله أعلم فقال ‪ :‬إنما مثل أحدكم ومثل ماله‬
‫وأهله وولده وعمله كمثل رجل له ثالثة إخوة فلما حضرته الوفاة دعا إخوته فقال ‪ :‬إنه قد نزل بي من‬
‫األمر ما ترى فما لي عندك وما لي لديك ؟ فقال ‪ ( :‬لك عندي أن أمرضك وال أزيلك وأن أقوم‬

‫بشأنك فإذا مت غسلتك وكفنتك وحملتك مع الحاملين أحملك ط ورا وأميط عنك طورا فإذا رجعت‬
‫أثنيت عليك بخير عند من يسألني عنك ) هذا أخوه الذي هو أهله فما ترونه ؟ قالوا ‪ :‬ال نسمع‬
‫طائال يا رسول اهلل ثم يقول ألخيه اآلخر ‪ :‬أترى ما قد نزل بي فما لي لديك وما لي عندك ؟ فيقول (‬
‫ليس لك عندي غناء إال وأنت في األحياء فإذا مت ذهب بك في مذهب وذهب بي في مذهب ) هذا‬
‫أخوه الذي هو ماله كيف ترونه ؟ قالوا ‪ :‬ال نسمع طائال يا رسول اهلل ثم يقول ألخيه اآلخر ‪ :‬أترى‬
‫ما قد نزل بي وما رد علي أهلي ومالي فما لي عندك وما لي لديك ؟ فيقول ( أنا صاحبك في لحدك‬

‫وأنيسك في وحشتك وأقعد يوم الوزن في ميزانك فأثقل ميزانك ) هذا أخوه الذي هو عمله كيف ترونه‬
‫؟ قالوا ‪ :‬خير أخ وخير صاحب يا رسول اهلل قال ‪ :‬فإن األمر هكذا ‪ .‬قالت عائشة ‪ :‬فقام إليه عبد‬
‫اهلل بن كرز فقال ‪ :‬يا رسول اهلل أتأذن لي أن أقول على هذا أبياتا ؟ فقال ‪ :‬نعم فذهب فما بات إال‬
‫ليلة حتى عاد إلى رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم فوقف بين يديه واجتمع الناس وأنشأ يقول ‪:‬‬
‫فإني وأهلي والذي قدمت يدي ‪ . . .‬كداع إليه صحبه ثم قائل‬
‫إلخوته إذ هم ثالثة إخوة ‪ . . .‬أعينوا على أمر بي اليوم نازل‬

‫فراق طويل غير متثق به ‪ . . .‬فماذا لديكم في الذي هو غائل‬
‫فقال امرأ منهم أنا الصاحب الذي ‪ . . .‬أطيعك فيما شئت قبل التزايل‬
‫فأما إذا وجد الفراق فإنني ‪ . . .‬لما بيننا من خلة غير واصل‬
‫فخذ ما أردت اآلن مني فإنني ‪ . . .‬سيسلك بي في مهيل من مهائل‬
‫فإن تبقني ال تبق فاستنقذنني ‪ . . .‬وعجل صالحا قبل حتف معاجل‬
‫وقال امرأ قد كنت جدا أحبه ‪ . . .‬وأوثره من بينهم في التفاضل‬

‫غنائي أني جاهد لك ناصح ‪ . . .‬إذا جد جد الكرب غير مقاتل‬

‫ولكنني باك عليك ومعول ‪ . . .‬ومثن بخير عند من هو سائل‬
‫ومتبع الماشين أمشي مشيعا ‪ . . .‬أعين برفق عقبة كل حامل‬
‫إلى بيت مثواك الذي أنت مدخل ‪ . . .‬أرجع مقرونا بما هو شاغلي‬
‫كأن لم يكن بيني وبينك خلة ‪ . . .‬وال حسن ود مرة في التباذل‬

‫فذلك أهل الم أر ذاك غناؤهم ‪ . . .‬وليس وان كانوا حراصا بطائل‬
‫وقال امرأ منهم أنا األخ ال ترى ‪ . . .‬أخا لك مثلي عند كرب الزالزل‬
‫لدى الغير تلقاني هنالك قاعدا ‪ . . .‬أجادل عنك القول رجع التجادل‬

‫وأقعد يوم ا لوزن في الكفة التي ‪ . . .‬تكون عليها جاهدا في التثاقل‬
‫فال تنسني واعلم مكاني فإنني ‪ . . .‬عليك شفيق ناصح غير خاذل‬
‫فذلك ما قدمت من كل صالح ‪ . . .‬تالقيه إن أحسنت يوم التواصل‬

‫فبكى رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم وبكى المسلمون من قوله وكان عبد اهلل بن كرز ال يمر‬

‫بطائفة من المسلمين إال دعوه واستنشدوه فإذا أنشدهم بكوا‬
‫( الرامهزي في األمثال وفيه عبد اهلل بن عبد العزيز الليثي عن محمد بن عبد العزيز الزهري‬
‫ضعيفان )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 72192‬عن ابن مسعود قال ‪ :‬مستريح ومستراح منه فأما المستريح فالمؤمن استراح من هم الدنيا‬
‫وأما المستراح منه فالفاجر‬
‫( الروياني كر )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 72194‬عن علي قال دخلت مع علي إلى الجبان فسمعته يقول ‪ :‬السالم عليكم يا ندامى أما‬

‫الدور فقد سكنت وأما األموال فقد اقتسمت وأما النساء فقد نكحت هذا خير ما عندنا هاتوا خير ما‬

‫عندكم ثم التفت فقال ‪ :‬لو أذن لهم في الكالم لتكلموا فقالوا ‪ ( :‬تزودوا فإن خير الزاد التقوى )‬
‫( أبو محمد الحسن بن محمد الخالل في كتاب النادمين )‬

‫(‪)9919/91‬‬

‫‪ - 72197‬عن أبي بن كعب عن رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم قال ‪ :‬إني ضربت للدنيا مثال‬

‫والبن آدم عند الموت مثله مثل رجل له ثالثة أخالء فلما حضره الموت قال ألحدهم ‪ :‬إنك كنت لي‬
‫خال وكنت لي مكرما مؤث ار وقد حضرني من أمر اهلل ما ترى فماذا عندك ؟ فيقول خليله ذلك ‪( :‬‬
‫وماذا عندي وهذا أمر اهلل قد غلبني عليك وال أستطيع أن أنفس كربتك وال أفرج غمك وال أوجر‬
‫سعيك ولكن ها أنا ذا بين يديك فخذ مني زادا تذهب به معك فإنه ينفعك ) ثم دعا الثاني فقال ‪ :‬إنك‬
‫كنت لي خليال وكنت آثر الثالثة عندي وقد نزل بي من أمر اهلل ما ترى فماذا عندك ؟ فيقول ‪( :‬‬
‫وماذا عندي وهذا أمر اهلل قد غلبني وال أستطيع أن أنفس كربتك وال أفرج غمك وال أوجر سعيك ولكن‬

‫سأقوم عليك في مرضك فإذا مت أن قيت ؟ ؟ غسلك وجددت كسوتك وسترت جسدك وعورتك ) ثم‬
‫دعا الثالث فقال ‪ :‬نزل بي من أمر اهلل ما ترى وكنت أهون الثالثة علي وكنت لك مضيعا وفيك‬

‫زاهدا فماذا عندك ؟ قال ‪ ( :‬عندي أني قرينك وخليفك في الدنيا واآلخرة أدخل معك قبرك حين تدخله‬
‫وأخرج منه حين تخرج منه وال أفارقك أبدا ) فقال النبي صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬هذا ماله وأهله‬
‫وعمله أما األول الذي قال ( خذ مني زادا ) فماله والثاني أهله والثالث عمله‬
‫( الرامهرمزي في األمثال وفيه أبو بكر الهذلي واه )‬

‫(‪)9919/91‬‬

‫‪ - 72191‬عن أنس قال كنت قاعدا مع النبي صلى اهلل عليه و سلم فمرت جنازة فقال ‪ :‬ما هذه‬
‫الجنازة ؟ قالوا ‪ :‬جنازة فالن الفالني كان يحب اهلل ورسوله ويعمل بطاعة اهلل ويسعى فيها فقال ‪:‬‬
‫وجبت وجبت وجبت ومرت أخرى فقال ‪ :‬ما هذه ؟ قالوا ‪ :‬جنازة فالن الفالني كان يبغض اهلل‬
‫ورسوله ويعمل بمعصية اهلل ويسعى فيها فقال ‪ :‬وجبت وجبت وجبت قالوا ‪ :‬يا نبي اهلل قولك في‬

‫الجنازة والثناء عليها أثني على األول خير وعلى الثاني ش ار قولك فيها ( وجبت ) ؟ قال ‪ :‬نعم يا أبا‬

‫بكر إن هلل مالئكة في األرض تنطق على ألسنة بني آدم في المرء من الخير والشر‬
‫( ك هب ) ( أخرجه الحاكم في المستدرك ( ‪ ) 444 / 9‬والحديث على ش رط مسلم وأقره الذهبي ‪.‬‬
‫ص)‬

‫(‪)9919/91‬‬

‫الزيارة وآدابها‬

‫(‪)9911/91‬‬

‫‪ - 72194‬عن حسان بن ثابت قال ‪ :‬لعن رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم زائرات القبور‬

‫( أبو نعيم ) ( أخرجه ابن ماجه كتاب الجنائز باب ما جاء النهي عن زيارة النساء القبور رقم‬

‫‪ 9147‬وقال في الزوائد ‪ :‬صحيح ورجاله ثقات ‪ .‬ص )‬

‫(‪)9911/91‬‬

‫‪ - 72194‬عن علي قال ‪ :‬خرج رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم فإذا نسوة جلوس قال ‪ :‬ما‬
‫يجلسكن ؟ قلن ‪ :‬ننتظر الجنازة قال ‪ :‬هل تغسلن فيمن يغسل ؟ قلن ‪ :‬ال قال ‪ :‬هل تحملن فيمن‬

‫يحمل ؟ قلن ‪ :‬ال قال ‪ :‬هل تدلين فيمن يدلي ؟ قلن ‪ :‬ال ‪ -‬وفي رواية ‪ :‬فتحثين فيمن يحثو ؟ قلن ‪:‬‬
‫ال ‪ -‬قال ‪ :‬فارجعن مأزورات غير مأجورات‬
‫( هـ وابن الجوزي في الواهيات وفيه دينار أبو عمرو وقال األزدي ‪ :‬متروك ) ( أخرجه ابن ماجه‬
‫كتاب الجنائز رقم ‪ 9149‬وفيه دينار بن عمر وباقي رجاله ثقات )‬

‫(‪)9911/91‬‬

‫‪ - 72199‬عن زياد بن ن عيم أن ابن حزم أبا عمارة أو أبا عمرو قال ‪ :‬رآني النبي صلى اهلل عليه و‬
‫سلم وأنا متكيء على قبر فقال ‪ :‬قم ال تؤذ صاحب القبر أو يؤذيك‬

‫( البغوي )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72191‬عن علي بن أبي طالب أنه قيل له ‪ :‬مالك تركت مجاورة قبر رسول اهلل صلى اهلل عليه‬
‫و سلم وجاورت المقابر ‪ -‬يعني البقيع ؟ فقال ‪ :‬وجدتهم جيران صدق يكفون السيئة ويذكرون االخرة‬
‫( هب )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72114‬عن عمرو بن حزم قال رآني النبي صلى اهلل عليه و سلم وأنا متكيء على قبر قال ‪ :‬ال‬

‫تؤذ صاحب القبر‬
‫( كر )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 72119‬عن فضالة بن عبيد أن رسول اهلل صل ى اهلل عليه و سلم كان يأمر بتسوية القبور‬
‫( ابن جرير )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ - 72112‬عن واثلة بن األسقع أنه كان يصلي على الجنائز إذا كان الطاعون وكان إذا أشرف‬
‫على المقبرة قال ‪ :‬السالم عليكم أهل دار قوم مؤمنين كنتم لنا سلفا ونحن لكم تبعا وانا إن شاء اهلل‬

‫بكم الحقون‬
‫( كر )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ - 72114‬عن زيد بن أسلم عن أبي هريرة قال ‪ :‬إذا مر الرجل بقبر ال يعرفه فسلم رد عليه السالم‬
‫( ابن أبي الدنيا هب )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ - 72117‬عن أبان المكتب أن عبد اهلل بن عمر كان يدفن أهله في مكان فكان إذا شهد جنازة مر‬

‫على أهله فدعا لهم واستغفر لهم‬
‫( ابن أبي الدنيا هب )‬

‫(‪)9942/91‬‬

‫‪ - 72111‬عن ابن مسعود قال ‪ :‬كان رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم إذا دخل الجبانة يقول ‪:‬‬
‫السالم عليكم أيها األرواح الفانية واألبدان البالية والعظام النخرة التي خرجت من الدنيا وهي مؤمنة‬

‫اللهم أدخل عليهم روحا ( روحا ‪ :‬وفي الحديث ( الريح من روح اهلل ) أي من رحمته بعباده ‪ .‬النهاية‬
‫ج ‪ . 242 / 2‬ب ) منك وسالما مني‬
‫( الديلمي )‬

‫(‪)9942/91‬‬

‫‪ { - 72114‬مسند علي } عن مالك أنه بلغه أن علي بن أبي طالب كان يتوسد القبور ويضطجع‬

‫عليها‬

‫(‪)9942/91‬‬

‫‪ - 72114‬عن الحارث قال ‪ :‬كان علي إذا أتى القبور قال ‪ :‬السالم على أهل الديار من المؤمنين‬
‫والمسلمين‬
‫( ابن أبي الدنيا في ذكر الموت )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ { - 72119‬مسند أنس } عن أنس عن النبي صلى اهلل عليه و سلم قال ‪ :‬كنت نهيتكم عن زيارة‬
‫القبور ثم بدا لي فزوروها فإنها ترق القلوب وتدمع العين وتذكر اآلخرة فزوروا وال تقولوا هج ار‬
‫( هب )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ { - 72111‬أيضا } عن الكديمي ‪ :‬حدثنا ابن قمير العجلي ثنا جعفر بن سليمان عن ثابت عن‬

‫أنس قال ‪ :‬جاء رجل إلى النبي صلى اهلل عليه و سلم فشكا إليه قسوة القلب فقال ‪ :‬اطلع في القبور‬
‫واعتبر بالنشور‬

‫( هب وقال ‪ :‬متن منكر ومكي ابن قمير بصري مجهول )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ { - 74444‬أيضا } عن أبان عن أنس قال ‪ :‬مر رجل بالمقابر فقال ‪ :‬اللهم ‪ :‬رب األرواح الفانية‬

‫والعظام النخرة التي خرجت من الدنيا وهي بك مؤمنة أدخل عليها روحا منك وسالما منا فاستغفر له‬

‫من مات من لدن آدم‬
‫( ابن النجار )‬

‫(‪)9947/91‬‬

‫فصل في طول العمر‬

‫(‪)9947/91‬‬

‫‪ { - 74449‬مسند علي } عن علي ‪ :‬ما يسرني لو مت طفال ودخلت الجنة ولم أكبر فأعرف ربي‬
‫عز و جل‬
‫( حل )‬

‫(‪)9947/91‬‬

‫‪ { - 74442‬مسند أنس } ابن النجار ‪ :‬أنبأنا أبو أحمد عبد الوهاب بن علي األمين أنبأنا فاطمة‬
‫بنت عبد اهلل بن إبراهيم أنبأنا أبو منصور علي بن الحسين بن الفضل بن الكاتب أنبأنا أبو عبد اهلل‬
‫أحمد ابن محمد بن عبد اهلل بن خالد الكاتب أنبأنا أبو محمد علي بن عبد اهلل بن العباس الجوهري‬
‫أنبأنا أبو الحسن أحمد بن سعيد الدمشقي حدثنا الزبير ابن بكار حدثنا أبو ضمرة عن يوسف بن أبي‬

‫ذرة ا ألسلمي عن جعفر ابن عمرو بن أمية الضمري عن أنس بن مالك قال قال رسول اهلل صلى اهلل‬
‫عليه و سلم ‪ :‬ما من عبد يعمر في اإلسالم أربعين سنة إال صرف اهلل عنه ثالثة أنواع من البالء ‪:‬‬
‫الجنون والجذام والبرص فإذا بلغ الخمسين لين اهلل عليه الحساب فإذا بلغ الستين رزقه اهلل اإلنابة إليه‬
‫بما يحب فإذا بلغ السبعين أحبه اهلل وأحبه أهل السماء فإذا بلغ الثمانين قبل اهلل حسناته وتجاوز عن‬
‫سيئاته فإذا بلغ التسعين غفر اهلل له ما تقدم من ذنبه وما تأخر وسمى أسير اهلل في أرضه وشفع في‬
‫أهل بيته‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 74444‬عن عبد األعلى بن عبد اهلل القرشي عن عبد اهلل بن الحارث بن نوفل عن عثمان بن‬
‫عفان قال قال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬إذا بلغ الرجل أربعين سنة وطعن في الخمسين أمن‬
‫من األدواء الثالثة ‪ :‬الجنون والجذام والبرص واذا بلغ خمسين حوسب حسابا يسيرا وابن الستين‬
‫يعطي اإلنابة إلى اهلل وابن السبعين تحبه مالئكة السماء وابن الثمانين تكتب حسناته وال تكتب سيئاته‬
‫وابن التسعين يغفر له ما سلف من ذنبه ويشفع في سبعين من أهل بيته وتكتبه مالئكة السماء الدنيا‬

‫( أسير اهلل في األرض )‬
‫( ابن مردويه )‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 74447‬عن عبد اهلل بن واقد عن عبد الكريم بن جذام عن عبد اهلل بن عمرو بن عثمان عن أبيه‬

‫عثمان بن عفان قال قال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬إذا بلغ المسلم أربعين سنة عافاه اهلل من‬
‫الباليا الثالث ‪ :‬من البرص والجذام والجنون واذا بلغ الخمسين خفف اهلل حسابه فإذا بلغ الستين رزقه‬

‫اهلل اإلنابة إليه فيما ي حب فإذا بلغ السبعين أحبته مالئكة السماء فإذا بلغ الثمانين محا اهلل سيئاته‬
‫وكتب له الحسنات فإذا بلغ التسعين غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر وشفع في أهل بيته وسمته‬
‫المالئكة أسير اهلل في األرض‬
‫( ابن مردويه )‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 74441‬عن عمرو بن أوس قال قال محمد بن عمرو بن عفان عن عثمان بن عفان عن النبي‬
‫صلى اهلل عليه و سلم قال ‪ :‬إذا بلغ العبد أربعين سنة خفف اهلل حسابه فإذا بلغ الخمسين لين اهلل‬
‫عليه حسابه فإذا بلغ الستين رزقه اهلل اإلنابة إليه فإذا بلغ السبعين أحبه أهل السماء فإذا بلغ ثمانين‬
‫سنة أثبتت حسناته ومحيت س يئاته فإذا بلغ تسعين غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر وشفع في أهل‬

‫بيته وكتب في السماء أسير اهلل في أرضه‬
‫( ع والبغوي )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 74444‬عن يسار بن خاتم العنبري ثنا سالم أبو سلمة مولى أم هانئ سمعت شيخا يقول سمعت‬
‫عثمان بن عفان يقول سمعت رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم يقول ‪ :‬قال اهلل عز و جل ‪ :‬إذا بلغ‬
‫عبدي أربعين سنة عافيته من الباليا الثالث من الجنون والجذام والبرص فإذا بلغ خمسين سنة‬

‫حاسبته حسابا يسيرا فإذا بلغ ستين سنة حببت إليه اإلنابة فإذا بلغ سبعين سنة أحبته المالئكة فإذا‬
‫بلغ ثمانين سنة كتبت حسناته وألقيت سيئاته فإذا بلغ تسعين سنة قالت المالئكة ( أسير اهلل في‬
‫أرضه ) وغفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر وشفع في أهله‬
‫( الحكيم )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 74444‬عن مجاهد قال قال عمر بن الخطاب ‪ :‬من شاب شيبة في اإلسالم كانت له نورا يوم‬
‫القيامة‬
‫( ابن راهويه )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 74449‬عن مجاهد ‪ :‬أن عمر بن الخطاب كان ال يغير شيبه فقيل له ‪ :‬لم ال تغير ؟ وقد كان‬

‫أبو بكر يغير فقال إني سمعت رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم يقول ( من شاب شيبة في اإلسالم‬

‫كانت له نورا يوم القيامة ) وما أنا بمغير شيبي‬
‫( ابن راهويه حب )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 74441‬عن عبيد اهلل بن خالد السلمي قال ‪ :‬آخا رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم بين رجلين من‬
‫أصحابه فقتل أحدهما ومات اآلخر بعده فصلينا عليه فقال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬ما‬

‫قلتم ؟ قالوا ‪ :‬دعونا له قلنا ‪ :‬اللهم ألحقه بصاحبه فقال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬فأين‬
‫صالته بعد صالته وأين صومه بعد صومه وأين عمله بعد عمله ما بينهما كما بين السماء واألرض‬
‫( ابن النجار )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ { - 74494‬مسند طلحة } عن عبد اهلل بن شداد قال ‪ :‬جاء ثالثة نفر من بني عذرة إلى النبي‬
‫صلى اهلل عليه و سلم فأسلموا فقال النبي صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬من يكفيني هؤالء ؟ فقال طلحة ‪:‬‬
‫أنا قال ‪ :‬فكانوا عندي قال ‪ :‬فضرب على الناس بعثا ( بعثا ‪ :‬البعث ‪ :‬الرسول ‪ :‬واحدا أو جماعة ‪.‬‬
‫أ هـ ج ‪ . 42 / 9‬المعجم الوسيط ‪ .‬ب ) فخرج فيهم أحدهم فاستشهد ثم مكثوا ما شاء اهلل ثم ضرب‬

‫بعثا آخر فخرج فيه الثاني فاستشهد وبقي الثالث حتى مات على فراشه قال طلحة ‪ :‬فرأيت كأني‬
‫أدخل الجنة فرأيتهم أعرفهم بأسمائهم وسيماهم قال ‪ :‬فإذا الذي مات على فراشه دخل أولهم واذا‬
‫الثاني من المستشهدين على إثره واذا أولهم آخرهم قال ‪ :‬فدخلني من ذلك فأتيت النبي صلى اهلل‬

‫عليه و سلم فذكرت ذلك له فقال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬ليس أحد أفضل عند اهلل من‬
‫مؤمن يعمر في اإلسالم لتكبيره وتحميده وتسبيحه وتهليله‬
‫( ابن زنجويه )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ { - 74499‬مسند أنس } المولود ينظر ما لم يبلغ الحنث ( الحنث ‪ :‬أي لم يبلغ مبلغ الرجال‬

‫ويجري عليه القلم فيكتب عليه الحنث وهو االثم وقال الجوهري ‪ :‬بلغ الغالم الحنث ‪ :‬أي المعصية‬

‫والطاعة ‪ .‬أ هـ ‪ 771 / 9‬النهاية ‪ .‬ب ) ما عمل من حسنة كتب لوالده أو لوالديه فإن عمل سيئة لم‬
‫تكتب عليه وال على والده فإذا بلغ الحنث وجرى عليه القلم أمر الملكان اللذان معه أن يحفظاه‬
‫ويسدداه فإذا بلغ أربعين سنة في اإلسالم أمنه اهلل من الباليا الثالث من الجذام والبرص والجنون فإذا‬
‫بلغ الخمسين خفف اهلل عنه حسابه فإذا بلغ الستين رزقه اهلل اإلنابة إليه فيما يحب فإذا بلغ السبعين‬
‫أحبه السماء فإذا بلغ الثمانين كتب اهلل حسناته وتجاوز عن سيئاته فإذا بلغ التسعين غفر اهلل له ما‬
‫تقدم من ذنبه وما تأخر وشفعه اهلل في أهل بيته وكان اسمه عند اهلل في السماء أسير اهلل في أرضه‬
‫فإذا بلغ أرذل العمر ( رذل ‪ :‬أي آخره في حال الكبر والعجز والخرف واألرذل من كل شيء الردئ‬
‫منه ‪ .‬النهاية ‪ . 294 / 1‬ص ) لكيال يعلم من بعد علم شيئا كتب اهلل له مثل ما كان يعمل في‬
‫صحته من الخير وان عمل سيئة لم تكتب عليه‬
‫( الحكيم )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫الكتاب الخامس من حرف الميم في المواعظ والحكم من قسم األقوال وفيه ثالثة أبواب‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫الباب األول في المواعظ والترغيبات وفيه فصول‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫الفصل األول في المفردات‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 74492‬اعزل األذى عن طريق المسلمين‬
‫( م ( أخرجه مسلم كتاب البر والصلة باب فضل إزالة األذى عن الطريق رقم ‪ . 2499 / 949‬ص‬
‫) هـ ‪ -‬عن أبي برزة )‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 74494‬اقضوا اهلل تعالى فاهلل أحق بالوفاء‬
‫( خ ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 74497‬عهد اهلل تعالى أحق ما أدى‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 74491‬إن اهلل تعالى قال ‪ :‬أنا خلقت الخير والشر فطوبى لمن قدرت على يده الخير وويل لمن‬
‫قدرت على يده الشر‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 74494‬إن من الناس مفاتيح للخير مغاليق للشر وان من الناس مفاتيح للشر مغاليق للخير‬
‫فطوبى لمن جعل اهلل مفاتيح الخير على يديه وويل لمن جعل اهلل مفاتيح الشر على يديه‬

‫( هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب المقدمة باب من كان مفتاحا للخير رقم ‪ 244‬ورقم ‪ 249‬واسنادهما‬
‫ضعيف ‪ .‬ص ) ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 74494‬عند اهلل خزائن الخير والشر م فاتيحها الرجال فطوبى لمن جعله مفتاحا للخير مغالقا‬
‫للشر وويل لمن جعله مفتاحا للشر مغالقا للخير‬

‫( طب والضياء ‪ -‬عن سهل بن سعد )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ - 74499‬إن هذا الخير خزائن لتلك الخزائن مفاتيح فمفاتيحه الرجال فطوبى لعبد جعله اهلل مفتاحا‬
‫للخير مغالقا للشر وويل لعب د جعله اهلل مفتاحا للشر مغالقا للخير‬

‫( هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب المقدمة باب من كان مفتاحا للخير رقم ‪ 244‬ورقم ‪ 249‬واسنادهما‬
‫ضعيف ‪ .‬ص ) حل ‪ -‬عن سهل ابن سعد )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ - 74491‬إن اهلل تعالى محسن فأحسنوا‬
‫( عد ‪ -‬عن سمرة )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ - 74424‬إن اهلل تعال ى يحب أن يعمل بفرائضه‬
‫( عد ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9942/91‬‬

‫‪ - 74429‬إن اهلل تعالى يحب معالى األمور وأشرافها ويكره سفسافها‬
‫( طب ‪ -‬عن الحسين بن علي )‬

‫(‪)9942/91‬‬

‫‪ - 74422‬إن اهلل تعالى يقول ‪ :‬يا ابن آدم تفرغ لعبادتي أمأل صدرك غنى وأسد فقرك وان ال تفعل‬
‫مألت يديك شغال ولم أسد فقرك‬

‫( حم ت ( أخرجه الترمذي كتاب صفة القيامة باب من كانت اآلخرة همه رقم ‪ 2749‬وقال حسن‬

‫غريب ‪ .‬ص ) ك ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9942/91‬‬

‫‪ - 74424‬من أفضل األعمال إدخال السرور على المؤمن تقضي عنه دينا تقضي له حاجة تنفس‬
‫له كربة‬

‫( هب ‪ -‬عن ابن المنكدر مرسال )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 74427‬إن من موجبات المغفرة إدخالك السرور على أخيك المسلم‬
‫( طب ‪ -‬عن الحسين بن علي )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 74421‬أال أخبركم بخيركم من شركم خيركم من يرجى خيره ويؤمن شره وشركم من ال يرجى‬
‫خيره وال يؤمن شره‬

‫( حم ت ( أخرجه الترمذي كتاب الفتن باب خي ركم من يرجى خيره رقم ‪ 2247‬وقال حسن صحيح ‪.‬‬
‫ص ) حب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 74424‬أال أخبركم بخير الناس وشر الناس إن من خير الناس رجال عمل في سبيل اهلل تعالى‬

‫عز و جل على ظهر فرسه أو على ظهر بعيره أو على قدميه حتى يأتيه الموت وان من شر الناس‬
‫رجال فاجرا جريئا يقرأ كتاب اهلل وال يرعوي ( يرعوي ‪ :‬أي ال ينكف وال ينزجر من رعا يرعو إذا كف‬

‫عن األمور ‪ .‬أ هـ النهاية ‪ . 249 / 2‬ب ) إلى شيء منه‬
‫( حم ن ك ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9947/91‬‬

‫‪ - 74424‬إن ابنى آدم ضربا مثال لهذه األمة فخذوا بالخير منهما‬
‫( ابن جرير ‪ -‬عن الحسن مرسال )‬

‫(‪)9947/91‬‬

‫‪ - 74429‬إن اهلل تعالى ضرب لكم ابني آدم مثال فخذوا خيرهما ودعوا شرهما‬
‫( ابن جرير عن الحسن مرسال وعن بكر بن عبد اهلل مرسال )‬

‫(‪)9947/91‬‬

‫‪ - 74421‬إن أعمالكم تعرض على أقاربكم وعشائركم من األموات فإن كان خيرا استبشروا به وان‬
‫كان غير ذلك قالوا ‪ :‬اللهم ال تمتهم حتى تهديهم كما هديتنا‬
‫( حم والحكيم ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 74444‬إن تفعل الخير خير لك‬

‫( د ‪ -‬عن والدة بهيسة ) ( أخرجه أبو داود كتاب الزكاة باب ما ال يجوز منعه رقم ‪ 9441‬واإلمام‬
‫أحمد في المسند ‪ . 799 / 4‬ص )‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 74449‬مكتوب في اإلنجيل ‪ :‬كما تدين تدان ‪ .‬وبالكيل الذي تكيل تكتال‬

‫( فر ‪ -‬عن فضالة بن عبيد ) ( ذكره اإلمام العجلوني في كشف الخفاء رقم ‪ 9114‬وقال في اسناده‬

‫ضعيف ‪ .‬ص )‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 74442‬كما تدين تدان‬

‫( عد ‪ -‬عن ابن عمر ) ( ؟ ؟ )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 74444‬ما اغبرت قدما عبد ف ي سبيل اهلل إال حرم اهلل عليه النار‬
‫( ع ‪ -‬عن مالك بن عبد اهلل الخثعمي الشيرازي في األلقاب ‪ -‬عن عثمان )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 74447‬من التمس رضاء اهلل بسخط الناس كفاه اهلل مؤنة الناس ومن التمس رضاء الناس بسخط‬
‫اهلل وكله اهلل إلى الناس‬

‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب الزهد باب من التمس رضا اهلل ‪ . . .‬رقم ‪ . 2794‬ص ) ‪ -‬عن‬
‫عائشة )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 74441‬ال تكونوا إمعة ( إمعة ‪ :‬االمعة بكسر الهمزة وتشديد الميم ‪ :‬الذي لو رأى له فهو يتابع‬
‫كل أحد على رأيه ‪ .‬والهاء فيه للمبالغة ‪ .‬ويقال فيه إمع أيضا ‪ .‬أ هـ ج ؟ ؟ ‪ 44 /‬النهاية ‪ .‬ب )‬

‫تقولون ‪ :‬إن أحسن الناس أحسنا وان أساؤا أسأنا ولكن وطنوا أنفسكم إن أحسنوا إن تحسنوا وان أساؤا‬
‫أن ال تظلموا‬
‫( خ ‪ -‬عن حذيفة ) ( الحديث أخرجه الترمذي كتاب البر والصلة باب ما جاء في االحسان والعفو‬
‫رقم ‪ 2444‬وقال حسن غريب‬
‫فعزو الحديث لصحيح البخاري تصحيف ‪ .‬ص )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 74444‬خيركم من يرجى خيره ويؤمن شره وشركم من ال يرجى خيره وال يؤمن شره‬
‫( ع ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 74444‬لكل عبد صيت فإن كان صالحا وضع في األرض وان كان مسيئا وضع في األرض‬
‫( الحكيم ‪ -‬عن أبي بردة )‬

‫(‪)9944/91‬‬

‫‪ - 74449‬ما من عبد إال وله صيت في السماء فإن كان صيته في السماء حسنا وضع في األرض‬
‫‪ .‬وان كان صيته في السماء سيئا وضع في األرض‬
‫( البزار ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ - 74441‬ما رأيت مثل النار نام هاربها وال مثل الجنة نام طالبها‬
‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب صفة جهنم باب آخر أهل النار خروجا رقم ‪ 2447‬وقال الترمذي ‪ :‬في‬
‫اسناده عبيد اهلل ضعيف ‪ .‬ص ) ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ - 74474‬ما من صباح يصبحه العباد إال وصارخ يصرخ ‪ :‬يا أيها الناس لدوا للتراب وأجمعوا‬
‫للفناء وابنوا للخراب‬
‫( هب ‪ -‬عن الزبير )‬

‫(‪)9949/91‬‬

‫‪ - 74479‬من دل على خير فله مثل أجر فاعله‬
‫( حم د ت ‪ -‬عن أبي مسعود ) ( أخرجه أبو داود كتاب األدب باب في الدال على الخير رقم‬
‫‪ . 1921‬وأخرجه مسلم كتاب األمارة رقم ‪ 9914‬والترمذي كتاب العلم رقم ‪ . 2447‬ص )‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 74472‬من ذهب في حاجة أخيه المسلم فقضيت حاجته تكتب له حجة وعمرة فإن لم تقض‬
‫كتبت له عمرة‬
‫( هب ‪ -‬عن الحسن بن علي )‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 74474‬من رأى عورة فسترها كان كمن أحيا مؤودة من قبرها‬

‫( خد د ( أخرجه أبو داود كتاب األدب باب في الستر على المسلم رقم ‪ . 7919‬ص ) ك ‪ -‬عن‬

‫عقبة بن عامر )‬

‫(‪)9941/91‬‬

‫‪ - 74477‬من ستر أخاه المسلم في الدنيا ستره اهلل يوم القيامة‬
‫( حم ‪ -‬عن رجل )‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 74471‬أيما مسلم كسا ثوبا كان في حفظ اهلل تعالى ما بقيت عليه منه رقعة‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 74474‬من أراد منكم أن يستر أخاه المسلم بطرف ثوبه فليفعل‬
‫( فر ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 74474‬من عال أه ل بيت من المسلمين يومهم وليلتهم غفر اهلل له ذنوبه‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9999/91‬‬

‫‪ - 74479‬من قاد أعمى أربعين خطوة وجبت له الجنة‬

‫( ع طب عد حل هب ‪ -‬عن ابن عمر عد ‪ -‬عن ابن عباس وعن جابر هب ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9999/91‬‬

‫‪ - 74471‬من قاد أعمى أربعين خطوة غفر له ما تقدم من ذنبه‬
‫( خط ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9999/91‬‬

‫‪ - 74414‬من قضى ألخيه المسلم حاجة كان له من األجر كمن خدم اهلل عمره‬
‫( حل ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9992/91‬‬

‫‪ - 74419‬من قضى ألخيه المسلم حاجة كان له من األجر كمن حج أو اعتمر‬
‫( خط ‪ -‬أنس )‬

‫(‪)9992/91‬‬

‫‪ - 74412‬من يتزود ف ي الدنيا ينفعه في اآلخرة‬
‫( طب هب والضياء ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9992/91‬‬

‫‪ - 74414‬من يكن في حاجة أخيه يكن اهلل في حاجته‬
‫( ابن أبي الدنيا في قضاء الحوائج عن جابر )‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 74417‬أهل شغل اهلل في الدنيا هم أهل شغل اهلل في اآلخرة وأهل شغل أنفسهم في الدنيا هم‬
‫أهل شغل أنفسهم في اآلخرة‬

‫( قط في األفراد فر ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 74411‬الجنة أقرب إلى أحدكم من شراك نعله والنار مثل ذلك‬
‫( حم خ ‪ -‬عن ابن مسعود ) ( أخرجه البخاري في صحيحه كتاب الرفق باب الجنة أقرب ‪924 / 9‬‬
‫‪.‬ص)‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 74414‬خيار أمتي من دعا إلى اهلل وحبب عباده إليه‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9997/91‬‬

‫‪ - 74414‬إن اهلل تعالى يباهى بالشاب العابد المالئكة يقول ‪ :‬انظروا إلى عبدي ترك شهوته من‬
‫أجلي‬
‫( ابن السني فر ‪ -‬عن طلحة )‬

‫(‪)9997/91‬‬

‫‪ - 74419‬خير شبابكم من تشبه بكهولكم وشر كهولكم من ت شبه بشبابكم‬

‫( ع طب ‪ -‬عن واثلة هب ‪ -‬عن أنس وعن ابن عباس عد ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9997/91‬‬

‫‪ - 74411‬فضل الشاب العابد الذي تعبد في صباه على الشيخ الذي تعبد بعد ما كبرت سنه كفضل‬
‫المرسلين على سائر الناس‬

‫( أبو محمد التكريتي في معرفة النفس فر ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9991/91‬‬

‫‪ - 74444‬إن اهلل تعالى يحب الشاب الذي يفني شبابه في طاعة تعالى‬
‫( حل ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9991/91‬‬

‫‪ - 74449‬قال ربكم تعالى ‪ :‬لو أن عبادي أطاعوني ألسقيتهم المطر بالليل وألطلعت عليهم الشمس‬
‫بالنهار ولما أسمعتهم صوت الرعد‬
‫( حم ك ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9991/91‬‬

‫‪ - 74442‬واهلل ال يلقي اهلل حبيبه في النار‬
‫( ك ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 74444‬أعز أمر اهلل يعزك اهلل‬
‫( فر ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 74447‬حببوا اهلل إلى عباده يحبكم اهلل‬
‫( طب والضياء ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 74441‬خير الناس أنفعهم للناس‬
‫( القضاعي ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 74444‬الخير كثير ومن يعمل به قليل‬
‫( طس ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 74444‬إن اهلل تعالى ال يهتك ستر عبد فيه مثقال ذرة من خير‬
‫( عد ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9994/91‬‬

‫‪ - 74449‬غفر المرأة مومسة مرت بكلب على رأس ركي ( ركي ‪ :‬الركي جنس للركية وهي البئر‬
‫وجمعها ركايا ‪ .‬أ هـ ج ‪ 249 / 2‬النهاية ‪ .‬ب ) كاد يقتله العطش فنزعت خفها فأوثقته بخمارها‬
‫فنزعت له من الماء فغفر لها بذلك‬
‫( خ ‪ -‬عن أبي هريرة ) ( أخرجه البخاري كتاب بدء الخلق باب إذا وقع الذباب في شراب أحدكم ‪7‬‬
‫‪ . 919 /‬ص )‬

‫(‪)9999/91‬‬

‫‪ - 74441‬قال اهلل تعالى ‪ :‬أعددت لعبادي الصالحين ما ال عين رأت وال أذن سمعت وال خطر‬

‫على قلب بشر‬

‫( حم ق ( أخرجه مسلم كتاب الحنية رقم ‪ . 2927‬ص ) ت هـ ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9999/91‬‬

‫‪ - 74444‬كفى بالمرء سعادة أن يوثق به في أمر دينه ودنياه‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9999/91‬‬

‫‪ - 74449‬بينما رجل يمشي بطريق اشتد عليه العطش فوجد بئرا فنزل فيها وشرب منها ثم خرج فإذا‬
‫هو بكلب يأكل الثرى من العطش فقال ‪ :‬لقد بلغ هذا الكلب من العطش مثل الذي بلغ بي فنزل البئر‬
‫فمأل خفه ماء ثم أمسكه بفيه ثم رقى فسقى الكلب فشكر اهلل له فغفر له قالوا ‪ :‬يا رسول اهلل وان لنا‬

‫في البهائم أجرا ؟ قال في كل ذات كبد رطبة أجر‬
‫( مالك حم ق ( أخرجه البخاري كتاب المظالم باب اآلبار على الطرق ‪ . 944 / 4‬ومسلم كتاب‬
‫السالم باب فضل ساقي البهائم رقم ‪ . 2277‬ص ) ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9991/91‬‬

‫‪ - 74442‬لك في كل كبد حري أجر‬
‫( طب ‪ -‬عن فحول السلمي )‬

‫(‪)9991/91‬‬

‫‪ - 74444‬بينما كلب يطوف بركية كاد يقتله العطش ‪ .‬إذ رأته بغي ( بغي ‪ :‬أي فاجرة وجمعها‬

‫البغايا ‪ .‬أ هـ ج ‪ 977 / 9‬النهاية ‪ .‬ب ) من بغايا بني إسرائيل فنزعت موقها ( موقها ‪ :‬الموق ‪:‬‬
‫الخف فارسي مغرب ‪ .‬أ هـ ج ‪ 442 / 7‬النهاية ‪ .‬ب ) فاستقت له به فسقته فغفر لها به‬

‫( ق ( أخرجه البخاري كتاب أحاديث األنبياء مسلم كتاب السالم باب فضل ساقي البهائم رقم ‪911‬‬
‫‪ .‬ص ) ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9991/91‬‬

‫‪ - 74447‬ما من رجل يغبر وجهه في سبيل اهلل إال آمنه اهلل وآمنه النار يوم القيامة‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 74441‬من استن خيرا فاستن به كان له أجره كامال ومن أجور من استن به وال ينقص من‬
‫أجورهم شيئا ومن استن سنة سيئة فاستن به فعليه وزره كامال ومن أوزار الذين استنوا به وال ينقص‬

‫من أوزارهم شيئا‬

‫( هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب المقدمة باب من سن سنة حسنة رقم ‪ 247‬واسناده صحيح ) ‪ -‬عن‬
‫أبي هريرة )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 74444‬أيما داع دعا إلى ضاللة فاتبع كان عليه مثل أوزار من اتبعه وال ينقص من أوزارهم شيئا‬
‫( هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب المقدمة باب من سن سنة رقم ‪ 241‬واسناده ضعيف ‪ .‬ص ) ‪ -‬عن‬
‫أنس )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 74444‬من دع ا إلى هدى كان له من األجر مثل أجور من تبعه ال ينقص ذلك من أجورهم شيئا‬
‫ومن دعا إلى ضاللة كان عليه من اإلثم مثل آثام من تبعه ال ينقص ذلك من آثامهم شيئا‬

‫( حم م ( أخرجه مسلم كتاب العلم باب من سن سنة حسنة رقم ‪ . 2447‬ص ) عن أبي هريرة‬

‫(‪)9919/91‬‬

‫‪ - 74449‬من سن في اإلسالم سنة حسنة فله أجرها وأجر من عمل بها من بعده من غير أن‬
‫ينقص من أجورهم شيء ومن سن في اإلسالم سنة سيئة فعليه وزرها ووزر من عمل بها من بعده‬

‫من غير أن ينقص من أوزارهم شيء‬

‫( حم م ( أخرجه مسلم كتاب العلم باب من سن سنة حسنة رقم ‪ . 91 / 9494‬ص ) ت ن هـ ‪-‬‬
‫عن جرير )‬

‫(‪)9919/91‬‬

‫‪ - 74441‬من سن سنة حسنة عمل بها من بعده كان له أجره ومثل أجورهم من غير أن ينقص من‬
‫أجورهم شيئا ومن سن سنة سيئة فعمل بها بعده كان عليه وزره ومثل أوزارهم من غير أن ينقص من‬

‫أوزارهم شيئا‬
‫( هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب المقدمة باب من سن سنة حسنة رقم ‪ . 24‬ص ) ‪ -‬عن أبي جحيفة‬
‫)‬

‫(‪)9919/91‬‬

‫‪ - 74494‬ما من حافظين رفعا إلى اهلل تعالى ما حفظا فيرى اهلل في أول الصحيفة خي ار وفي آخرها‬
‫خيرا إال قال اهلل تعالى لمالئكته ‪ :‬اشهدوا أني قد غفرت لعبدي ما بين طرفي الصحيفة‬

‫( ع ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9912/91‬‬

‫‪ - 74499‬من ا ستفتح أول نهاره بخير وختمه بالخير قال اهلل لمالئكته ‪ :‬ال تكتبوا عليه ما بين ذلك‬
‫من الذنوب‬

‫( طب ‪ -‬عن عبد اهلل بن بسر )‬

‫(‪)9912/91‬‬

‫‪ - 74492‬من موجبات المغفرة إطعام المسلم السغبان ( السغبان ‪ :‬السغب ‪ :‬الجوع وبابه طرب فهو‬
‫ساغب وسغبان ‪ .‬أ هـ صفحة ‪ 4 .‬المختار ‪ .‬ب )‬

‫( ك ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9912/91‬‬

‫‪ - 74494‬من أجرى اهلل على يديه فرجا لمسلم فرج اهلل عنه كرب الدنيا واآلخرة‬
‫( خط ‪ -‬عن الحسين بن علي )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 74497‬من أذل نفسه في طاعة اهلل فهو أعز ممن تعزز بمعصية اهلل‬
‫( حل ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 74491‬من أطفى ( أطفى ‪ :‬أطفأ النار أو الفتنة ونحوهما ‪ :‬أخمدها ‪ .‬أه ‪ -‬ج ‪ 111 / 2‬المعجم‬
‫الوسيط ‪ .‬ب ) عن مؤمن سيئة كان خيرا ممن أحيا موؤدة‬
‫( هب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 74494‬من اغبرت قدماه في سبيل اهلل حرمه اهلل تعالى على النار‬
‫( حم خ ت ن ‪ -‬عن أبي عبس )‬

‫(‪)9917/91‬‬

‫‪ - 74494‬من أقر بعين مؤمن أقر اهلل بعينه يوم القيامة‬
‫( ابن المبارك ‪ -‬عن رجل مرسال )‬

‫(‪)9917/91‬‬

‫‪ - 74499‬من أكرم ام أر مسلما فإنما يكرم اهلل تعالى‬
‫( طس ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9917/91‬‬

‫‪ - 74491‬مر رجل بغصن شجرة على ظهر الطريق فقال ‪ :‬واهلل ألنحين هذا عن طريق المسلمين‬
‫ال يؤذيهم فأدخل الجنة‬

‫( حم م ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9911/91‬‬

‫‪ - 74414‬نح األذى عن ط ريق المسلمين‬
‫( حب ع ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9911/91‬‬

‫‪ - 74419‬من أماط أذى عن ط ريق المسلمين كتب له حسنة ومن تقبلت منه حسنة دخل الجنة‬
‫( ض ‪ -‬عن معقل بن يسار )‬

‫(‪)9911/91‬‬

‫‪ - 74412‬من رفع حجرا عن الطريق كتبت له حسنة ومن كانت له حسنة دخل الجنة‬
‫( طب ‪ -‬عن معاذ )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 74414‬غفر اهلل تعالى لرجل أماط غصن شوكة عن الطريق غفر اهلل له ما تقدم من ذنبه وما‬
‫تأخر‬

‫( ابن زنجويه ‪ -‬عن أبي سعيد وأبي هريرة )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 74417‬بينما رجل يمشي بطريق وجد غصن شوك على الطريق فأخره فشكر اهلل له فغفر اهلل له‬
‫( مالك ( أخرجه اإلمام مالك في الموطأ كتاب صالة الجماعة باب ما جاء في العتمة والصبح رقم‬

‫‪ 1‬وهكذا أخرجه البخاري بلفظه كتاب األذان باب فضل التهجير إلى الظهر ‪ . 944 / 9‬ص ) ك‬
‫ت ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 74411‬من أخرج من طريق المسلمين شيئا يؤذيهم كتب اهلل له به حسنة ومن كتب له عنده‬
‫حسنة أدخله بها الجنة‬

‫( طس ‪ -‬عن أبي الدرداء )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 74414‬من حمل أخاه على شسع فكأنما حمله على دابة في سبيل اهلل تعالى‬
‫( خط ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫ا لترغيب األحادي من اإلكمال‬

‫(‪)9914/91‬‬

‫‪ - 74414‬اتقوا اهلل وارحموا ترحموا وال تباغضوا‬
‫( عد ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9919/91‬‬

‫‪ - 74419‬اتقوا اهلل وأصلحوا ذات بينكم فإن اهلل يصلح بين المسلمين‬
‫( ك ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9919/91‬‬

‫‪ - 74411‬إذا عملت سيئة فاعمل بجنبها حسنة السر بالسر والعالنية بالعالنية‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن معاذ )‬

‫(‪)9919/91‬‬

‫‪ - 74944‬بلوا ( بلوا ‪ :‬بلله بالماء ونحوه ‪ :‬نداه ‪ .‬المعجم الوسيط ‪ . 44 / 9‬ب ) أجسادكم بالجوع‬
‫والعطش وأفنوا لحومكم وأذيبوا شحومكم تستبدلوا لحوما طيبة محشوة بالمسك والكافور في الجنة‬

‫( الديلمي ‪ -‬عن أنس وفيه إسماعيل بن أبي زياد الشاشي متروك يضع الحديث )‬

‫(‪)9911/91‬‬

‫‪ - 74949‬إن اهلل تعالى يقول كل يوم ‪ :‬أنا ربكم العزيز فمن أراد عز الدارين فليطع العزيز‬
‫( الديلمي خط والرافعي ‪ -‬عن أنس وأورده ابن الجوزي في الموضوعات )‬

‫(‪)9911/91‬‬

‫‪ - 74942‬يا أبا أمامة أعز أمر اهلل يعزك اهلل‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9911/91‬‬

‫‪ - 74944‬إن أحب الخالئق إلى اهلل عز و جل شاب حدث السن في صورة حسنة جعل شبابه‬
‫وجماله هلل وفي طاعته ذلك الذي يباهي به الرحمن مالئكته يقول ‪ :‬هذا عبدي حقا‬

‫( ابن عساكر عن ابن مسعود وفيه إبراهيم الهجري ضعيف )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74947‬أيما ناش نشأ في عبادة اهلل حتى يموت أعطاه اهلل أجر تسعة وتسعين صديقا‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74941‬ما من شاب يدع لذة الدنيا ولهوها ويستقبل بشبابه طاعة اهلل إال أعطاه اهلل أجر تسعة‬
‫وتسعين صديقا‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74944‬ما من شاب يدع لذة الدنيا ولهوها ويستقبل بشبابه طاعة اهلل إال أعطاه اهلل أجر اثنين‬
‫وسبعين صديقا ثم يقول اهلل ‪ :‬أيها الشاب التارك شهوته في المبتذل شبابه أنت عندي كبعض‬

‫مالئكتي‬
‫( الحسن بن سفيان حل ‪ -‬عن شريح قال ‪ :‬حدثني البدريون منهم عمر )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74944‬يقول اهلل عز و جل ‪ :‬الشاب المؤمن بقدري الراضي بكتابي القانع برزقي التارك لشهوته‬
‫من أجلي هو عندي كبعض مالئكتي‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن عمر )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74949‬ما من شيء أحب إلى اهلل من الشاب التائب‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74941‬خير شبابكم من تشبه بكهولكم وشر كهولكم من تشبه بشبابكم ولو يعلم المتخلفون عن‬
‫هاتين الصالتين ألتوهما ولو حبوا وال تقبل صدقة من غلول وال صالة بغير طهور‬

‫( ابن النجار ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9242/91‬‬

‫‪ - 74994‬إذا رأيت ال شاب قد استقبل شيبته بصدق وعفاف ‪ ( . . .‬وهكذا ذكره اإلمام السيوطي في‬
‫الجامع الكبير رقم ‪ . 142‬ص )‬

‫( عد ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9242/91‬‬

‫‪ - 74999‬إن موسى بن عمران مر برجل وهو يضطرب فقام يدعو اهلل له أن يعافيه فقيل له ‪ :‬يا‬
‫موسى إنه الذي يصيبه خبط من إبليس ولكن جوع نفسه لي فهو الذي ترى أي أنظر إليه كل يوم‬
‫مرات أتعجب من طاعته لي فمره ليدع لك فإن له كل يوم عندي دعوة‬

‫( طب حل ‪ 471 / 4 -‬عن ابن عباس وفيه مقال )‬

‫(‪)9242/91‬‬

‫‪ - 74992‬أيما امرئ اشتهى شهوة فرد شهوته وآثر على نفسه غفر اهلل له‬
‫( قط في األفراد وأبو الشيخ في الثواب ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74994‬ال يقدر رجل على حرام ثم يدعه ليس به إال مخافة اهلل إال أبدله اهلل في عاجل الدنيا قبل‬
‫اآلخرة ما هو خير له من ذلك‬

‫( ابن جرير ‪ -‬عن قتادة مرسال )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74997‬حيثما كنتم فأحسنوا عبادة اهلل وأبشروا بالجنة‬
‫( ق ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74991‬دويبة شربت‬
‫( عبد الرزاق عن عطاء بن يسار قال ‪ :‬توضأ النبي صلى اهلل عليه و سلم يوما فاحتبس عن‬
‫أصحابه ثم خرج فقالوا ‪ :‬ما حبسك ؟ قال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)9247/91‬‬

‫‪ - 74994‬غفر المرأة مومسة مرت بكلب على رأس ركي يلهث كاد يقتله العطش فنزعت خفها‬
‫فأوثقته بخمارها فنزعت له من الماء فغفر لها بذلك‬
‫( خ ‪ -‬عن أبي هريرة ) مر برقم ‪74449‬‬

‫(‪)9247/91‬‬

‫‪ - 74994‬في كل كبد حرى أجر‬

‫( ابن سعد ‪ -‬عن حبيب ابن عمر السالماني )‬

‫(‪)9247/91‬‬

‫‪ - 74999‬طوبى للسابقين إلى ظل اهلل الذين إذا أعطوا الحق قبلوه وان سئلوه بذلوه والذين بحكمهم‬
‫ألنفسهم‬

‫( الحكيم ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74991‬قال ربكم ‪ :‬أعددت لعبادي الذين آمنوا وعملوا الصالحات ما ال عين رأت وال أذن سمعت‬
‫وال خطر على قلب بشر‬

‫( ابن جرير ‪ -‬عن الحسن بالغا )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74924‬لو أن رجال جر على وجهه من يوم ولد إلى يوم يموت هرما في طاعة اهلل عز و جل‬
‫لحقر ذلك يوم القيامة ولود أنه يرد إلى الدنيا كيما يزداد من األجر والثواب‬
‫( ابن المبارك حم خ في التأريخ وأبو نعيم طب هب ‪ -‬عن محمد بن أبي عمرة المزني وصحح )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74929‬ما من داع يدعو إلى هدى إال كان له أجره وأجور من تبعه ال ينقص ذلك من أجورهم‬
‫شيئا‬

‫( حل ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫تتمة الترغيب األحادي من اإلكمال‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74922‬من سمع خي ار فأفشاه كان كمن عمل به ومن سمع ش ار فأفشاه كان كمن عمل به‬
‫( الرافعي ‪ -‬عن أبي هريرة وابن عباس )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74924‬من سن خيرا فاستن به كان له أجره كامال ومن أجور من استن به وال ينقص من‬

‫أجورهم شيئا ومن استن شرا فاستن به كان له وزره كامال ومن أوزار الذي استن به ال ينقص من‬

‫أوزارهم شيئا‬
‫( حم ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74927‬من سن في اإلسالم خيرا فاستن به كان له أجره ومثل أجور من تبعه من غير أن ينقص‬
‫من أجورهم شيئا ومن سن شرا فاستن به كان عليه وزره ومثل أوزار من تبعه من غير أن ينقص من‬

‫أوزارهم شيئا‬
‫( حم بز طس ك ص ‪ -‬عن عبيدة بن حذيفة عن أبيه )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74921‬من سن سنة هدى فاتبع عليها كان له أجورها وأجر من عمل بها من غير أن ينقص‬
‫من أجورهم شيئا ومن سن سنة ضاللة فاتبع عليها كان عليه مثل أوزارهم من غير أن ينقص من‬
‫أوزارهم شيئا‬
‫( السجزي في اإلبانة ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74924‬من سن سنة حسنة فله أجرها ما عمل بها في حياته وبعد مماته حتى تترك ومن سن‬
‫سنة سيئة فعليه إثمها حتى تترك ومن مات مرابطا في سبيل اهلل جري له أجر المرابط حتى يبعث‬
‫يوم القيامة‬
‫( طب والسجزي في اإلبانة عن واثلة )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74924‬من آثر محبة اهلل على محبة نفسه كفاه اهلل مؤنة الناس‬
‫( أبو عبد الرحمن السلمي ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74929‬من آثر محبة اهلل على محبة الناس كفاه اهلل مؤنة الناس‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74921‬من استطاع منكم أن يكون مثل صاحب فرق األرز فليكن مثله قالوا ‪ :‬ومن صاحب‬
‫األرز يا رسول اهلل ؟ فذكر حديث الغار‬
‫( د ‪ -‬عن ابن عمر قلت ‪ :‬حديث الغار ذكرته في كتاب القصص رقم ‪) 74744‬‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74944‬من أطرق فرسه مسلما فعقب له الفرس كان له كأجر سبعين فرسا يحمل عليها في سبيل‬
‫اهلل فإن لم يعقب كان له كأجر فرس يحمل عليها في سبيل اهلل‬

‫( حم طب حب ‪ -‬عن أبي كبشة )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74949‬من أطعم مريضا شهوته أطعمه اهلل من ثما ر الجنة ومن سقى مؤمنا على ظمأ سقاه اهلل‬
‫من الرحيق المختوم يوم القيامة‬

‫( أبو الشيخ حل ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74942‬من بلغه عن اهلل شيء فيه فضيلة فأخذ به إيمانا ورجاء ثوابه أعطاه اهلل ذلك وان لم يكن‬

‫كذلك‬

‫( أبو الشيخ والخطيب وابن النجار والديلمي ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74944‬من بلغه فضل عن اهلل أعطاه اهلل ذلك وان لم يكن كذلك‬
‫( الديلمي وابن النجار ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74947‬من فتح له باب من الخير فلينتهزه فإنه ال يدري متى يغلق عنه‬

‫( ابن المبارك ‪ -‬عن حكيم بن عمير مرسال ابن شاهين عن عبد اهلل بن أبان بن عثمان بن خليفة‬

‫بن أوس عن أبيه عن جده عن حذيفة )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74941‬من قاد أعمى أربعين خطوة لم تمس وجهه النار‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن نعيم بن سالم عن أنس )‬

‫(‪)9299/91‬‬

‫‪ - 74944‬من قاد أعمى أربعين ذراعا كان له كعتق رقبة‬
‫( طس ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9299/91‬‬

‫‪ - 74944‬من قاد أعمى أربعين ذراعا أو خمسين ذراعا كتب له كعتق رقبة‬
‫( ابن منيع ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9299/91‬‬

‫‪ - 74949‬من قاد أعمى حتى يبلغه مأمنه غفر اهلل له أربعين كبيرة وأربع كبائر توجب النار‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9292/91‬‬

‫‪ - 74941‬من كسا وليا هلل ثوبا كساه اهلل خضر الجنة ومن أطعمه على جوع أطعمه اهلل من ثمار‬
‫الجنة ومن سقاه على ظمأ سقاه اهلل من الرحيق المختوم يوم القيامة‬

‫( ابن عساكر ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9292/91‬‬

‫‪ - 74974‬من كسا مؤمنا ثوبا على عري كساه اهلل تعالى من استبرق الجنة‬
‫( ابن أبي الدنيا في كتاب اإلخوان ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9292/91‬‬

‫‪ - 74979‬من كسا مسلما ثوبا لم يزل في ستر اهلل ما دام عليه منه خيط أو سلك‬
‫( ك وتعقب وأبو الشيخ ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74972‬من كسا مسلما ثوبا كان في حفظ اهلل تعالى عز و جل ما بقي عليه منه خرقة‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74974‬من مشى حافيا في طاعة اهلل لم يسأله اهلل عز و جل يوم القيامة عما افترض عليه‬
‫( طس ‪ -‬عن أبي بكر )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74977‬يا حذيفة تدري ما حق اهلل على العباد ؟ يعبدونه ال يشركون به شيئا يا حذيفة تدري ما‬
‫حق العباد على اهلل ؟ إذا فعلوا ذلك يغفر لهم‬

‫( ن ‪ -‬عن حذيفة )‬

‫(‪)9297/91‬‬

‫‪ - 74971‬يا أسيد أتحب الجنة ؟ قال ‪ :‬نعم أحب ألخيك ما تحب لنفسك‬
‫( عم وابن قانع ‪ -‬عن خالد بن عبد اهلل القسري عن أبيه عن جده يزيد بن أسيد )‬

‫(‪)9297/91‬‬

‫‪ - 74974‬يا يزيد بن أسيد أحب للناس ما تحب لنفسك‬
‫( ابن سعد وابن جرير حم ع خ في التأريخ طب ‪ -‬عن خالد بن عبد اهلل القسري عن أبيه عن جده‬
‫يزيد بن أسيد )‬

‫(‪)9297/91‬‬

‫‪ - 74974‬يا يزيد بن أسيد أتحب الجنة ؟ فأحب ألخيك ما تحب لنفسك‬
‫( ك ‪ -‬عن خالد بن يزيد القسري عن أبيه عن جده )‬

‫(‪)9291/91‬‬

‫‪ - 74979‬يا حمزة ؟ نفس تحيها أحب إليك أو نفس تميتها ؟ قال ‪ :‬نفس أحييها قال ‪ :‬عليك بنفسك‬
‫( حم ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9291/91‬‬

‫‪ - 74971‬إذا هممت بأمر فتدبر عاقبته فإن كان رشدا فأمضه وان كان غيا فانته عنه‬
‫( هناد ‪ -‬عن عبد اهلل بن مسعود )‬

‫(‪)9291/91‬‬

‫‪ - 74914‬هل أنت مستوص ؟ هل أنت مستوص ؟ إذا أردت أمرا فتدبر عاقبته فإن كان رشدا‬
‫فأمضه وان كان سوى ذلك فانته عنه‬
‫( ابن أبي الدنيا في ذم الغضب ‪ -‬عن وهيب بن ورد المكي )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74919‬أرأيت لو كان لك عبدان أحدهما يخونك ويكذبك واآلخر يصدقك وال يخونك أيهما أحب‬
‫إليك ؟ فكذلك أنتم عند ربكم‬
‫( حم والحكيم طب هب ‪ -‬عن والد أبي األحوص )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74912‬أقبل الحق ممن أتاك به صغير أو كبير وان كان بغيضا واردد الباطل على من جاء به‬
‫من صغير أو كبير وان كان حبيبا‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74914‬أنتم اليوم في المضار وغدا في السباق فالسبق الجنة والغاية النار وبالعفو تنجون‬
‫وبالرحمة تدخلون وبأعمالكم تقتسمون‬

‫( ابن الل في مكارم األخالق ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74917‬اليوم الرهان وغدا السباق والغاية الجنة الهالك من دخل النار أنا األول وأبو بكر الثاني‬
‫وعمر الثالث والناس بعد على السبق األول فاألول‬
‫( طب عد والخطيب ‪ -‬عن ابن عباس وفيه أخرم بن حوشب متروك )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74911‬أوحى اهلل إلى موسى أن ‪ :‬ذكرهم بأيام اهلل وأيامه نعمه‬
‫( هب ‪ -‬عن أبي )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74914‬أوحى اهلل إلى عيسى ابن مريم ‪ :‬عظ نفسك بحكمتي فإن انتفعت فعظ الناس واال‬
‫فاستحي مني‬

‫( الديلمي ‪ -‬عن أب ي موسى )‬

‫(‪)9299/91‬‬

‫‪ - 74914‬أي أخواني لمثل هذا فأعدوا‬
‫( حم هـ ع ص ‪ -‬عن البراء )‬

‫(‪)9299/91‬‬

‫‪ - 74919‬بدموع عينيك فإن عينا بكت من خشية اهلل ال تأكلها النار‬
‫( الخطيب ‪ -‬عن زيد بن أرقم أن رجال سأل رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ‪ :‬بما أتقي النار ؟ قال‬
‫‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)9299/91‬‬

‫‪ - 74911‬ليس من يوم إال وهو ينادي ‪ :‬يا ابن آدم أنا خلق جديد أنا فيما تعمل في عليك شهيد‬
‫فاعمل في خي ار أشهد لك به فإني لو مضيت لم ترني ويقول الليل مثل ذلك‬

‫( أبو نعيم ‪ -‬عن معقل بن يسار )‬

‫(‪)9291/91‬‬

‫‪ - 74944‬ما طلعت شمس من المشرق في يوم إال ومعها ملك ينادي ‪ :‬أال متزود مني خيرا فإني‬
‫لن أرجع إليه إلى أن تقوم الساعة فكل يوم شاهد على العبد بما كسبت يداه‬

‫( الديلمي ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9291/91‬‬

‫‪ - 74949‬ليس من يوم يأتي على ابن آدم إال ينادي ‪ :‬يا ابن آدم أنا خلق جديد وأنا عليك غدا‬
‫شهيد فاعمل خيرا في أ شهد لك غدا واني لو قد مضيت لن تراني أبدا ويقول الليل مثل ذلك‬

‫( أبو القاسم حمزة بن يوسف السهمي في كتاب آداب الدين والرافعي ‪ -‬عن معقل بن يسار )‬

‫(‪)9291/91‬‬

‫‪ - 74942‬ما من يوم طلعت شمسه إال يقول ‪ :‬من استطاع أن يعمل في خيرا فليعمله فإني غير‬
‫مكر عليكم أبدا وما من يوم إال وينادي مناديان من السماء يقول أحدهما ‪ :‬يا طالب الخير أبشر ويا‬

‫طالب الشر أقصر ويقول أحدهما ‪ :‬اللهم أعط منفقا ماال خلفا ويقول اآلخر ‪ :‬اللهم أعط ممسكا ماال‬

‫تلفا‬
‫( هب عن عثمان بن محمد بن المغيرة بن األخنس مرسال الديلمي ‪ -‬عنه عن سعيد عن ابن عباس‬
‫وزاد قوله ( أبدا ) ( وكذلك يقول الليل ) )‬

‫(‪)9224/91‬‬

‫‪ - 74944‬مثلكم أيتها األمة كمثل عسكر قد سار أولهم ونودي بالرحيل فما أسرع ما يلحق آخرهم‬
‫بأولهم واهلل ال الدنيا في اآلخرة إال كنفحة ( كنفحة ‪ :‬في حديث ( أنه ذكر فتنتين فقال ‪ :‬ما األولى‬

‫عند اآلخرة إال كنفجة أرنب ) أي كوثبته من مجثمه يريد تقليل مدتها ‪ .‬النهاية ‪ 99 / 1‬ب ) أرنب‬
‫الحد الحد عباد اهلل واستعينوا باهلل ربكم‬
‫( ابن السني والديلمي ‪ -‬عن عمر )‬

‫(‪)9224/91‬‬

‫‪ - 74947‬من أذل نفسه أعز دينه ومن أعز نفسه أذل دينه والدين ال بد منه ومن سمن نفسه هزل‬
‫دينه ومن سمن دين ه سمن له دينه وسمنت له نفسه‬
‫( حل ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9224/91‬‬

‫‪ - 74941‬من أسخط اهلل في رضا الناس سخط اهلل وأسخط عليه من أرضاه ومن أرضى اهلل في‬
‫سخط الناس رضى اهلل عنه وأرضى عنه من أسخط في رضاه حتى يزينه ويزين قوله وعمله في‬

‫عينيه‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9229/91‬‬

‫‪ - 74944‬من أصلح فيما بينه وبين اهلل أصلح اهلل فيما بينه وبين الناس ومن أصلح جوانيه أصلح‬
‫اهلل برانيه ومن أراد وجه اهلل أناله اهلل وجهه ووجوه الناس ومن أراد وجوه الخلق منعه اهلل وجهه ووجوه‬
‫الخلق‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن قدامة بن عبد اهلل بن عمار رجل له صحبة )‬

‫(‪)9229/91‬‬

‫‪ - 74944‬من طلب ما عند اهلل كانت السماء ظالله واألرض فراشه لم يهتم بشيء من أمر الدنيا‬
‫فهو ال يزرع الزرع ويأكل الخبز وال يغرس الشجر ويأكل الثمار توكال على اهلل وطلب مرضاته‬
‫فضمن اهلل السماوات واألرض رزقه فهم يتعبون فيه ويأتون به حالال ويستوفي رزقه بغير حساب‬
‫حتى أتاه اليقين‬

‫( ك وتعقب ‪ -‬عن ابن عمر قال الذهبي ‪ :‬منكر أو موضوع )‬

‫(‪)9229/91‬‬

‫‪ - 74949‬والذي نفسي بيده ما ألحمر على أسود فضل إال الفضل في دين اهلل‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9222/91‬‬

‫‪ - 74941‬ال عز ألحد أدخله عزه النار وال ذل ألحد أدخله ذله الجنة الموت األحمر الحاجة بعد‬
‫العز‬

‫( الخليل في مشيخته عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9222/91‬‬

‫‪ - 74944‬يا علي ما من أهل بيت كانوا حبرة ( حبرة ‪ :‬الحبرة بالفتح ‪ :‬النعمة وسعة العيش وكذلك‬
‫الحبور ‪ .‬النهاية ‪ . 424 / 9‬ب ) إال استتبعهم بعد ذلك عبرة يا علي كل نعيم يزول إال نعيم أهل‬
‫الجنة وكل هم منقطع إال هم أهل النار يا علي عليك بالصدق فإن ضرك في العاجل كان فرجا لك‬
‫في اآلجل‬

‫( ابن أبي الدنيا وابن عساكر ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9222/91‬‬

‫‪ - 74949‬يا عائشة اهجري المعاصي فإنها خير الهجرة وحافظي على الصلوات ؟ فإنها أفضل‬
‫البر‬
‫( طس ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9224/91‬‬

‫‪ - 74942‬يقول اهلل عز و جل ‪ :‬لست بناظر في حق عبدي حتى ينظر عبدي في حقي‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عباس وضعف )‬

‫(‪)9224/91‬‬

‫‪ - 74944‬يقول اهلل عز و جل ‪ :‬يا ابن آدم اختر الجنة على النار وال تبطلوا أعمالكم فتقذفوا في‬
‫النار منكسين خالدين فيها أبدا‬

‫( الرافعي ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9224/91‬‬

‫‪ - 74947‬يقول اهلل تعالى ‪ :‬يا ابن آدم ما تنصفني أتحبب إليك بالنعم وتتمقت إلي باالمعاصي‬

‫خيري إليك منزل وشرك إلي صاعد وال يزال ملك كريم يأتيني عنك كل يوم وليلة بعمل قبيح يا ابن‬

‫آدم لو سمعت وصفك من غيرك وأنت ال تعلم من الموصوف لسارعت إلى مقته‬
‫( الديلمي والرافعي ‪ -‬عن علي كرم اهلل وجهه )‬

‫(‪)9227/91‬‬

‫‪ - 74941‬الحمد هلل الذي يهدي من الضاللة ويكتب الضالة على من يشاء‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن زيد بن أبي أوفى )‬

‫(‪)9227/91‬‬

‫الفصل الثاني في الثنائيات‬

‫(‪)9227/91‬‬

‫‪ - 74944‬أفضل األعمال الصالة لوقتها وبر الوالدين‬

‫( م ( أخرجه مسلم اإليمان باب بيان كون اإليمان باهلل تعالى أفضل األعمال رقم ‪ . 941‬ص ) ‪-‬‬

‫عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9221/91‬‬

‫‪ - 74944‬أفضل العمل الصالة لوقتها والجهاد في سبيل اهلل‬
‫( هب ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9221/91‬‬

‫‪ - 74949‬اثنان يدخالن الجنة ‪ :‬من حفظ ما بين لحييه ورجليه دخل الجنة‬
‫( الخرائطي في مكارم األخالق ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9221/91‬‬

‫‪ - 74941‬من يتوكل لي ما بين لحييه وما بين رجليه أتوكل له بالجنة‬

‫( حم ( أخرجه الترمذي كتاب الزهد باب ما جاء في حفظ اللسان رقم ‪ 2794‬وقال حسن صحيح‬

‫غريب ‪ .‬ص ) ت حب ك ‪ -‬عن سهل بن سعد )‬

‫(‪)9224/91‬‬

‫‪ - 74994‬خير الناس ذو القلب المخموم واللسان الصادق قيل ‪ :‬ما القلب المخموم ؟ قال ‪ :‬هو‬

‫التقي النقي الذي ال إثم فيه وال بغي وال حسد قيل ‪ :‬فمن على أثره ؟ قال ‪ :‬الذي يشنأ الدنيا ويحب‬

‫اآلخرة قيل ‪ :‬فمن على أثره ؟ قال ‪ :‬مؤمن في خلق حسن‬
‫( هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب الزهد باب الورع والتقوى رقم ‪ 7294‬وقال في الزوائد ‪ :‬هذا اسناد‬
‫صحيح ‪ .‬رجاله ثقات ) ‪ -‬عن ابن عمرو )‬

‫(‪)9224/91‬‬

‫‪ - 74999‬من ألطف مؤمنا أو خف له في شيء من حوائجه صغر أو كبر كان حقا على اهلل أن‬

‫يخدمه من خدم الجنة‬

‫( البزار ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9224/91‬‬

‫الثنائيات من اإلكمال‬

‫(‪)9224/91‬‬

‫‪ - 74992‬أتدرون ما أكثر ما يدخل الناس الجنة ؟ تقوى اهلل وحسن الخلق أتدرون ما أكثر ما يدخل‬
‫الناس النار ؟ األجوفان ‪ :‬الفم والفرج‬

‫( أبو الشيخ في الثواب والخرائطي في مكارم األخالق ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9224/91‬‬

‫‪ - 74994‬أدخل نفسك في هموم الدنيا واخرج منها بالصبر وليردك من الناس ما تعلم من نفسك‬
‫( ابن أبي الدنيا هب ‪ -‬عن الحسن مرسال )‬

‫(‪)9224/91‬‬

‫‪ - 74997‬أطعم الطعام وأفش السالم‬
‫( طب ك ‪ -‬عن المقدام بن شريح بن هانيء عن أبيه عن جده قال قلت ‪ :‬يا رسول اهلل ‪ .‬مرني‬
‫بعمل قال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)9229/91‬‬

‫‪ - 74991‬أطعم الطعام وأطب الكالم‬

‫( خط ‪ -‬عن أبي مسلم رجل من الصحابة )‬

‫(‪)9229/91‬‬

‫‪ - 74994‬أطعموا الطعام وأفشوا السالم تورثوا الجنان‬
‫( طب ص ‪ -‬عن عبد اهلل بن الحارث )‬

‫(‪)9229/91‬‬

‫‪ - 74994‬إن خياركم من أطعم الطعام ورد السالم‬
‫( ابن سعد ‪ -‬عن حمزة بن صهيب عن أبيه )‬

‫(‪)9221/91‬‬

‫‪ - 74999‬عليك بحسن الكالم وبذل السالم‬
‫( خد طب ك هب ‪ -‬عن هانيء بن يزيد )‬

‫(‪)9221/91‬‬

‫‪ - 74991‬من حفر ماء لم يشرب منه كبد حرى ( حرى ‪ :‬الحرى ‪ :‬فعلى من الحر وهي تأنيث‬

‫حران ‪ .‬وهما للمبالغة ‪ .‬يريد أنها لشدة حرها قد عطشت ويبست من العطش ‪ .‬أ هـ ‪ 417 / 9‬النهاية‬

‫‪ .‬ب ) من إنس وجن وال سبع وال طائر إال آجره اهلل يوم القيامة ومن بنى مسجدا كمفحص قطاة أو‬
‫أصغر بنى اهلل له بيتا في الجنة‬
‫( ابن خزيمة والشاشي وسمويه ص ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9221/91‬‬

‫‪ - 74914‬أيما رجل أطعم جائعا أطعمه اهلل من طعام الجنة وأيما رجل آمن خائفا آمنه اهلل يوم‬
‫القيامة من الفزع األكبر‬
‫( الرافعي ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74919‬إنما الحسد في اثنتين ‪ :‬رجل آتاه اهلل القرآن فقام به فأحل حالله وحرم حرامه ورجل آتاه‬
‫اهلل ماال فوصل منه أقاربه ورحمه وعمل بطاعة اهلل‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عمرو )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74912‬إنما يحسد من يحسد على خصلتين ‪ :‬رجل آتاه القرآن فهو يقوم به آناء الليل وآناء‬
‫النهار ورجل آتاه اهلل ماال فهو ينفقه‬

‫( ق ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74914‬ليس في الدنيا حسد إال في اثنتين ‪ :‬الرجل يحسد الرجل أن يعطيه المال الكثير فينفق‬

‫منه فيكثر النفقة يقول اآلخر ‪ :‬لو كان لي مال مثل مال هذا ألنفقت مثل ما ينفق هذا وأحسن فهو‬
‫يحسده ورجل يقرأ القرآن فيقوم به الليل وعنده رجل إلى جنبه ال يعلم القرآن فهو يحسده على قيامه‬
‫وعلى ما علمه اهلل القرآن فيقول ‪ :‬لو علمني اهلل مثل هذا لقمت مثل ما يقوم‬
‫( طب ‪ -‬عن سمرة )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74917‬ال تنافس بينكم إال في اثنتين ‪ :‬رجل أعطاه اهلل قرآنا فهو يقوم به آناء الليل وآناء النهار‬

‫ويتبع ما فيه فيقول رجل ‪ :‬لو أن اهلل أعطاني مثل ما أعطى فالنا فأقوم به كما يقوم به ورجل أعطاه‬
‫اهلل ماال فهو ينفق ويتصدق به فيقول رجل ‪ :‬ل و أن اهلل أعطاني من المال كما أعطى فالنا فأتصدق‬

‫به‬
‫( حم ومحمد بن نصر في الصالة طب هب ‪ -‬عن يزيد بن األخنس السلمي )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74911‬أوصيك بصدق الحديث وحفظ الجار‬
‫( الخرائطي في مكارم األخالق ‪ -‬عن معاذ )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74914‬أال أنبئكم بخير الناس رجال رجل أخذ بعنان فرسه ينتظر أن يغير أو يغار عليه أال‬

‫أنبئكم بخير الناس رجال بعده رجل في غنمه يقيم الصالة ويؤتي الزكاة ويعلم حق اهلل عليه في ماله‬

‫قد إعتزل شرور الناس‬
‫( ابن سعد ‪ -‬عن أم بشر بن البراء ابن معرور )‬

‫(‪)9242/91‬‬

‫‪ - 74914‬عجب ربنا من رجلين ‪ :‬رجل ثار عن وطئه ولحافه من بين حبه وأهله إلى صالته‬

‫فيقول اهلل تعالى لمالئكته ‪ :‬انظروا إلى عبدي ثار من وطئه ولحافه من بين حبه وأهله إلى صالته‬
‫رغبة فيما عندي وشفقا مما عندي ورجل غزا في سبيل اهلل فانهزم فعلم ما عليه في االنهزام وما له‬
‫في الرجوع فرجع حتى أهريق دمه فيقول اهلل لمالئكته ‪ :‬انظروا إلى عبدي رجع رغبة فيما عندي‬
‫وشفقا مما عندي حتى أهريق دمه‬

‫( حم وابن نصر حب طب ك هق ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9242/91‬‬

‫‪ - 74919‬من استطاع منكم أن ال يحول بينه وبين الجنة ملء كف من دم امرئ مسلم يهريقه كأنما‬
‫يذبح دجاجة كلما يقوم لباب من أبواب الجنة حال بينه وبينه ومن استطاع منكم أن ال يدخل بطنه‬
‫إال طيبا فليفعل فإن أول ما ينتن من اإلنسان بطنه‬
‫( ابن أبي عاصم في الديات طب والبغوي ‪ -‬عن جندب البجلي )‬

‫(‪)9242/91‬‬

‫‪ - 74911‬من أنصف الناس من نفسه ظفر بالجنة العالية ومن كان الفقر أحب إليه من الغنى فلو‬
‫اجتهد عباد الحرمين أن يدركوا ما أعطي ما أدركوا‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74244‬أال أدلكم على ما يكفر الخطايا والذنوب إسباغ الوضوء على المكاره وانتظار الصالة بعد‬
‫الصالة فذلك الرباط‬

‫( يعقوب بن شيبة في مسند علي وابن جرير ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74249‬من توكل لي بما بين فقميه ( فقميه ‪ :‬الفقم بالضم والفتح ‪ :‬اللحى ‪ .‬يريد من حفظ لسانه‬
‫وفرجه ‪ .‬أ هـ ‪ 7 / 4‬؟ ؟ ‪ 7‬النهاية ‪ .‬ب ) ورجليه أتوكل له بالجنة‬

‫( العسكري في األمثال ‪ -‬عن سهل بن سعد )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74242‬من توكل لي بما بين لحييه ورجليه توكلت له بالجنة‬
‫( ك ‪ -‬عن سهل بن سعد ) مر برقم ‪74941‬‬

‫(‪)9247/91‬‬

‫‪ - 74244‬من حفظ ما بين لحييه وما بين رجليه دخل الجنة‬
‫( ك هب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9247/91‬‬

‫‪ - 74247‬من حفظ ما بين فقميه وفخذيه دخل الجنة‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي رافع طب ‪ -‬عن سهل بن سعد )‬

‫(‪)9247/91‬‬

‫‪ - 74241‬من ضمن لي ما بين لحييه ورجليه ضمنت له دخول الجنة‬
‫( الحاكم في الكنى والعسكري في األمثال هب ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74244‬من سره أن يزحزح عن النار ويدخل الجنة فلتأته منيته وهو يشهد أن ال إله إال اهلل وأن‬
‫محمدا رسول اهلل وليأت إلى الناس بما يحب أن يؤتي إليه‬

‫( الخرائطي في مكارم األخالق ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74244‬من كان يؤمن باهلل واليوم اآلخر ويشهد أني رسول اهلل فليسعه بيته وليبك على خطيئته‬
‫ومن كان يؤمن باهلل واليوم اآلخر ويشهد أني رسول اهلل فليقل خيرا ليغنم أو ليسكت عشر فيسلم‬

‫( طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74249‬وددت أنك لم تخرجي من الدنيا حتى تكفلي يتيما أو تجهزي غازيا‬
‫( عق طب ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74241‬يا حرملة اجتنب المنكر وائت المعروف وما سر أذنك أن تسمع من القوم يقولون لك إذا‬
‫قمت من عندهم فأته وما ساء أذنك أن تسمع من القوم إذا قمت من عندهم يقولون لك فاجتنبه‬

‫( حل ‪ -‬عن حرملة بن إياس )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74294‬إن أخي عيسى ابن مريم قال للحواريين يوما ‪ :‬يا معشر الحواريين كونوا من الشر بلها‬
‫كالحمام وكونوا في االجتهاد والحذر كالوحش إذا طلبها القناص‬

‫( عد ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫الفصل الثالث في الثالثيات‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74299‬ثالث يدرك بهن العبد رغائب الدنيا واآلخرة ‪ :‬الصبر على الباليا والرضاء بالقضاء‬
‫والدعاء في الرخاء‬

‫( أبو الشيخ ‪ -‬عن عمران بن حصين )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74292‬ثالث من كن فيه وجد بهن حالوة اإليمان ‪ :‬أن يكون اهلل ورسوله أحب إليه مما سواهما‬

‫وأن يحب المرء ال يحبه إال هلل وأن يكره أن يعود في الكفر بعد إذ أنقذه اهلل منه كما يكره أن يلقى في‬

‫النار‬
‫( حم ق ( أخرجه البخاري كتاب اإليمان باب حالوة اإليمان ‪ . 9 / 9‬ص ) ت ن هـ ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74294‬ثالث من كن فيه ستر اهلل تعالى عليه كنفه وأدخله جنته ‪ :‬رفق بالضعيف وشفقة على‬
‫الوالدين واإلحسان إلى المملوك‬
‫( ت ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74297‬ثالث من كن فيه آواه اهلل في كنفه ونشر عليه رحمته وأدخله جنته ‪ :‬من إذا أعطي‬
‫شكر واذا قدر غفر واذا غضب فتر‬

‫( ك هب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74291‬ثالث من كن فيه حاسبه اهلل حسابا يسي ار وأدخله الجنة برحمته ‪ :‬تعطي من حرمك‬
‫وتعفو عمن ظلمك وتصل من قطعك‬

‫( ابن أبي الدنيا في ذم الغضب طس ك ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74294‬ثالث من كن فيه فإن اهلل يغفر له ما سوى ذلك ‪ :‬من مات ال يشرك باهلل شيئا ولم يكن‬
‫ساحرا يتبع السحرة ولم يحقد على أخيه‬

‫( خد طب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74294‬ثالث من كن فيه استوجب الثواب واستكمل اإليمان ‪ :‬خلق يعيش به في الناس وورع‬
‫يحجزه عن محارم اهلل وحلم يرده عن جهل الجاهل‬
‫( البزار ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74299‬ثالث من كن فيه أو واحدة منهن فليتزوج من الحور العين حيث شاء ‪ :‬رجل ائتمن على‬
‫أمانة فأداها مخافة اهلل عز و جل ورجل خلى عن قاتله ورجل قرأ في دبر كل صالة { قل هو اهلل‬

‫أحد } عشر مرات‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74291‬ثالث من كن فيه أظله اهلل تحت عرشه يوم ال ظل إال ظله ‪ :‬الوضوء على المكاره‬
‫والمشي إلى المساجد في الظلم واطعام الجائع‬

‫( أبو الشيخ في الثواب واألصبهاني في الترغيب ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9274/91‬‬

‫‪ - 74224‬ثالث من جاء بهن مع اإليمان دخل من أي أبواب الجنة شاء وزوج من الحور العين‬

‫حيث شاء ‪ :‬من عفا عن قاتله وأ دى دينا خفيا وقرأ في دبر كل صالة مكتوبة عشر مرات { قل هو‬

‫اهلل أحد }‬
‫( ع ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9274/91‬‬

‫‪ - 74229‬ثالث من حفظهن فهو وليي حقا ومن ضيعهن فهو عدوي حقا ‪ :‬الصالة والصيام‬
‫والجنابة‬
‫( طس ‪ -‬عن أنس ص ‪ -‬عن الحسن مرسال )‬

‫(‪)9274/91‬‬

‫‪ - 74222‬ثالثة حق على اهلل تعالى عونهم ‪ :‬المجاهد في سبيل ؟ ؟ والمكاتب الذي يريد األداء‬
‫والناكح الذي يريد العفاف‬

‫( حم ت ( أخرجه الترمذي كتاب الجهاد باب ما جاء في المجاهد والناكح رقم ‪ 9411‬وقال حسن‬
‫صحيح ‪ .‬ص ) ن هـ ك ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9279/91‬‬

‫‪ - 74224‬ثالث من فعلهن ثقة باهلل واحتسا با كان حقا على اهلل أن يعينه وأن يبارك له ومن تزوج‬

‫ثقة باهلل واحتسابا كان حقا على أن يعينه وأن يبارك له ومن أحيا أرضا ميتة ثقة باهلل واحتسابا كان‬

‫حقا على اهلل يعينه وأن يبارك له‬
‫( طس ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9279/91‬‬

‫‪ - 74227‬ثالث من أوتيهن فقد أوتي مثل ما أوتي آل داود ‪ :‬العدل في الغضب والرضا والقصد‬
‫في الفقر والغنى وخشية اهلل في السر والعالنية‬

‫( الحكيم ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9279/91‬‬

‫‪ - 74221‬ثالث من أخالق اإليمان ‪ :‬من إذا غضب لم يدخله غضبه في باطل ومن إذا رضي لم‬
‫يخرجه رضاه من حق ومن إذا قدر لم يتعاط ما ليس له‬
‫( طس ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9272/91‬‬

‫‪ - 74224‬ثالث من أصل اإليمان ‪ :‬الكف عمن قال ( ال إله إال اهلل ) وال نكفره بذنب وال نخرجه‬

‫من اإلسالم بعمل والجهاد ماض منذ بعثني اهلل إلى أن يقاتل آخر أمتي الدجال ال يبطله جور جائر‬

‫وال عدل عادل واإليمان باألقدار‬
‫( د ‪ ( -‬أخرجه أبو داود كتاب الجهاد باب في الغزو مع أئمة الجور رقم ( ‪ . ) 2142‬ص ) عن‬
‫أنس )‬

‫(‪)9272/91‬‬

‫‪ - 74224‬ثالث من كنوز البر ‪ :‬إخفاء الصدقة وكتمان المصيبة وكتمان الشكوى يقول اهلل تعالى ‪:‬‬
‫إذا ابتليت عبدي ببالء فصبر ولم يشكني إلى عواده أبدلته لحما خيرا من لحمه ودما خي ار من دمه‬
‫فإن أبرأته أبرأته وال ذنب له وان توفيته فإلى رحمتي‬
‫( طب حل ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9272/91‬‬

‫‪ - 74229‬ثالث من كنوز البر ‪ :‬كتمان األوجاع والبلوى والمصيبات ومن بث لم يصبر‬
‫( تمام ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9274/91‬‬

‫‪ - 74221‬ثالث من اإليمان ‪ :‬اإلنفاق من اإلقتار وبذل السالم ل لعالم واإلنصاف من نفسك‬
‫( البزار طب ‪ -‬عن عمار بن ياسر )‬

‫(‪)9274/91‬‬

‫‪ - 74244‬ثالث من تمام الصالة ‪ :‬إسباغ الوضوء وعدل الصف واالقتداء باإلمام‬
‫( عب عن زيد بن أسلم مرسال )‬

‫(‪)9274/91‬‬

‫‪ - 74249‬ثالث من أخالق النبوة ‪ :‬تعجيل اإلفطار وتأخير السحور ووضع اليمين على الشمال في‬
‫الصالة‬

‫( طب ‪ -‬عن أبي الدرداء )‬

‫(‪)9277/91‬‬

‫‪ - 74242‬ثالث أقسم عليهن ‪ :‬ما نقص مال قط من صدقة فتصدقوا وال عفا رجل عن مظلمة‬
‫ظلمها إال زاده اهلل تعالى بها ع از فاعفوا يزدكم اهلل عز و جل عزا وال فتح رجل على نفسه باب مسألة‬
‫يسأل الناس إال فتح اهلل عليه باب فقر‬

‫( ابن أبي الدنيا في ذم الغضب ‪ -‬عن عبد الرحمن بن عوف ) ( أورده اإلمام السيوطي في الجامع‬
‫الصغير رقم ( ‪ ) 19 / 4 ( ) 4771‬ورمز له بالضعف ثم ذكر بعده اإلمام السيوطي في الجامع‬
‫الصغير رقم ‪ 4714‬وصدر الحديث وأوله ‪ :‬ثالث أقسم عليهن ‪ :‬ما نقص مال عبد من صدقة وعزاه‬
‫لإلمام أحمد ‪ 249 / 7 :‬والترمذي ‪ :‬كتاب الزهد باب ما جاء مثل الدنيا مثل أربعة نفر رقم ‪2429‬‬
‫وقال حسن صحيح ورمز له السيوطي بالحسن أ هـ ‪ .‬ص )‬

‫(‪)9277/91‬‬

‫‪ - 74244‬ثالث كلهن حق على كل مسلم ‪ :‬عيادة المريض وشهود الجنازة وتشميت العاطس إذا‬
‫حمد اهلل تعالى‬
‫( خد ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9277/91‬‬

‫‪ - 74247‬ثالث خصال من سعادة المرء المسلم في الدنيا ‪ :‬الجار الصالح والمسكن الواسع‬
‫والمركب الهنيء‬

‫( حم طب ك ‪ -‬عن نافع بن الحارث )‬

‫(‪)9271/91‬‬

‫‪ - 74241‬ثالث لو يعلم الناس ما فيهن ما أخذن إال بسهمة حرصا على ما فيهن من الخير والبركة‬
‫‪ :‬التأذين بالصالة والتهجير بالجامعات والصالة في أول الصفوف‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9271/91‬‬

‫‪ - 74244‬ثالث من اإليمان ‪ :‬الحياء والعفاف والعي ‪ -‬عي اللسان غير عي الفقه والعلم وهن مما‬
‫ينقصن من الدنيا ويزدن في اآلخرة وما يزدن في اآلخرة أكثر مما ين قصن من الدنيا وثالث من‬

‫النفاق ‪ :‬البذاء والفحش والشح وهن مما يزدن في الدنيا وينقصن من اآلخرة أكثر مما يزدن في الدنيا‬
‫( رسته ‪ -‬عن عون بن عبد اهلل بن عتبة بالغا )‬

‫(‪)9271/91‬‬

‫‪ - 74244‬ثالثة أصوات يباهي اهلل بهن المالئكة ‪ :‬األذان والتكبير في سبيل ورفع الصوت بالتلبية‬
‫( ابن النجار فر ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9274/91‬‬

‫‪ - 74249‬ثالثة أعين ال تمسها النار ‪ :‬عين فقئت في سبيل اهلل وعين حرست في سبيل اهلل وعين‬
‫بكت من خشية اهلل‬
‫( ك ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9274/91‬‬

‫‪ - 74241‬ثالثة تحت العرش يوم القيامة ‪ :‬القرآن له ظهر وبطن يحاج العباد والرحم تنادي ‪ :‬صل‬
‫من وصلني واقطع من قطعني واألمانة‬

‫( الحكيم ومحمد بن نصر ‪ -‬عن عبد الرحمن ابن عوف )‬

‫(‪)9274/91‬‬

‫‪ - 74274‬ثالثة على كثبان المسك يوم القيامة يغبطهم األولون واآلخرون ‪ :‬عبد أدى حق اهلل وحق‬
‫مواليه ورجل يؤم قوما وهم به راضون ورجل ينادي بالصلوات الخمس في كل يوم وليلة‬

‫( حم ت ‪ -‬عن ابن عمر ) ( أخرجه الترمذي كتاب صفة الجنة باب ثالث يحبهم اهلل تعالى رقم‬
‫‪ 2141‬وقال حسن غريب ‪ .‬ص )‬

‫(‪)9274/91‬‬

‫‪ - 74279‬ثالثة على كثبان المسك يوم القيامة ال يهولهم الفزع وال يفزعون حين يفزع الناس ‪ :‬رجل‬

‫تعلم القرآن فقام به يط لب وجه اهلل وما عنده ورجل نادى في كل يوم وليلة خمس صلوات يطلب وجه‬
‫اهلل وما عنده ومملوك لم يمنعه رق الدنيا من طاعة ربه‬
‫( طب عن ابن عمر )‬

‫(‪)9274/91‬‬

‫‪ - 74272‬ثالثة في ظل اهلل عز و جل يوم ال ظل إال ظله ‪ :‬رجل حيث توجه علم أن اهلل معه‬
‫ورجل دعته امرأة إلى نفسه ا فتركها من خشية اهلل ورجل أحب لجالل اهلل‬

‫( طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9274/91‬‬

‫‪ - 74274‬ثالثة في ظل العرش يوم القيامة يوم ال ظل إال ظله ‪ :‬واصل الرحم يزيد اهلل في رزقه‬
‫ويمد في أجله وامرأة مات زوجها وترك عليها أيتاما صغارا فقالت ‪ :‬ال أتزوج أقيم على أيتامي حتى‬

‫يموتوا أو يغنيهم اهلل وعبد صنع طعاما فأضاف ضيفه وأحسن نفقته فدعا عليه اليتيم والمسكين‬
‫فأطعمهم لوجه اهلل تعالى‬
‫( أبو الشيخ في الثواب واألصبهاني فر ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9279/91‬‬

‫‪ - 74277‬ثالثة في ضمان اهلل عز و جل ‪ :‬رجل خرج إلى مسجد من مساجد اهلل ورجل خرج غازيا‬
‫في سبيل اهلل ورجل خرج حاجا‬
‫( حل ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9279/91‬‬

‫‪ - 74271‬ثالثة كلهم ضامن على اهلل ‪ :‬رجل خرج غازيا في سبيل اهلل فهو ضامن على اهلل حتى‬
‫يتوفاه فيدخله الجنة أو يرده بما نال من أجر أو غنيمة ورجل راح إلى المسجد فهو ضامن على اهلل‬

‫حتى يتوفاه فيدخله الج نة أو يرد بما نال من أجر ورجل دخل بيته بسالم فهو ضامن على اهلل‬
‫( د حب ك ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9279/91‬‬

‫‪ - 74274‬ثالثة ليس عليهم حساب فيما طعموا إذا كان حالال ‪ :‬الصائم والمتسحر والمرابط في‬
‫سبيل اهلل‬

‫( طب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9271/91‬‬

‫‪ - 74274‬ثالثة من كن فيه يستكمل إيمانه ‪ :‬رجل ال يخاف في اهلل لومة الئم وال يرائي بشيء من‬
‫عمله واذا عرض عليه أمران أحدهما للدنيا واآلخر لآلخرة اختار أمر اآلخرة على الدنيا‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9271/91‬‬

‫‪ - 74279‬ثالثة من السعادة وثالثة من الشقاوة فمن السعادة ‪ :‬المرأة الصالحة تراها فتعجبك وتغيب‬
‫عنها فتأمنها على نفسها ومالك والدابة تكون وطيئة فتلحقك بأصحابك والدار تكون واسعة كثيرة‬
‫المرافق ومن الشقاوة ‪ .‬المرأة تراها فتسوءك وتحمل لسانها عليك وان غبت عنها لم تأمنها على نفسها‬

‫ومالك والدابة تكون قطوفا فإن ضربتها أتعبتك وان تركتها لم تلحقك بأصحابك والدار تكون ضيقة‬
‫قليلة المرافق‬
‫( ك ‪ -‬عن سعد )‬

‫(‪)9271/91‬‬

‫‪ - 74271‬ثالثة من مكارم األخالق عند اهلل ‪ :‬أن تعفو عن من ظلمك وتعطي من حرمك وتصل‬
‫من قطعك‬

‫( خط ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74214‬ثالثة هم حداث اهلل يوم القيامة ‪ :‬رجل لم يمش بين اثنين بمراء قط ورجل لم يحدث نفسه‬
‫بزنا قط ورجل لم يخلط كسبه بربا قط‬
‫( حل ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74219‬ثالثة ال ترى أعينهم النار يوم القيامة ‪ :‬عين بكت من خشية اهلل وعين حرست في سبيل‬
‫اهلل وعين غضت عن محارم اهلل‬

‫( طب ‪ -‬عن معاوية بن حيدة )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74212‬ثالثة يؤتون أجرهم مرتين ‪ :‬رجل من أهل الكتاب آمن بنبيه وأدرك النبي صلى اهلل عليه‬
‫و سلم فآمن به واتبعه وصدقه فله أجران وعبد مملوك أدى حق اهلل وحق سيده فله أجران ورجل‬
‫كانت له أمة فغذاها فأحسن غذاءها ثم أدبها فأحسن تأديبها وعلمها فأحسن تعليمها ثم أعتقها‬

‫وتزوجها فله أجران‬

‫( حم ق ( أخرجه البخاري في صحيحه كتاب العلم باب تعليم الرجل أمته وأهله ‪ . 41 / 9‬ص ) ن‬
‫هـ ‪ -‬عن أبي موسى )‬

‫(‪)9219/91‬‬

‫‪ - 74214‬ثالثة يتحدثون في ظل العرش آمنين والناس في الحساب ‪ :‬رجل لم تأخذه في اهلل لومة‬
‫الئم ورجل لم يمد يديه إلى ما ال يحل له ورجل لم ينظر إلى ما حرم اهلل عليه‬

‫( األصبهاني في ترغيبه ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9219/91‬‬

‫‪ - 74217‬ثالثة يحبهم اهلل وثالثة يبغضهم اهلل فأما الذين يحبهم اهلل فرجل أتى قوما فسألهم باهلل ولم‬
‫يسألهم بقرابة بينه وبينهم فمنعوه فتخلف رجل بأعقابهم فأعطاه سرا ال يعلم بعطيته إال اهلل والذي‬

‫أعطاه وقوم ساروا ليلتهم حتى إذا كان النوم أحب إليهم مما يعدل به فوضعوا رؤسهم فقام أحدهم‬
‫يتملقني ويتلو آياتي ورجل كان في سرية فلقي العدو فهزموا فأقبل بصدره حتى يقتل أو يفتح له‬
‫والثالثة الذين يبغضهم اهلل ‪ :‬الشيخ الزاني والفقير المختال والغن ي الظلوم‬
‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب صفة الجنة باب ثالثة يحبهم اهلل تعالى رقم ‪ 219‬وقال حسن صحيح ‪.‬‬
‫ص ) ن حب ك ‪ -‬عن أبي ذر )‬

‫(‪)9219/91‬‬

‫‪ - 74211‬ثالثة يحبهم اهلل وثالثة يشنؤهم ( يشنؤهم ‪ :‬الشانئ ‪ :‬المبغض ‪ .‬أ هـ صفحة ‪479‬‬
‫المختار ‪ .‬ب ) اهلل الرجل يلقى العدو في فئة فينصب لهم نحره حتى يقتل أو يفتح ألصحابه والقوم‬
‫يسافرون فيطول سراهم حتى يحبوا أن يمسوا األرض فينزلون فيتخي أحدهم فيصلي حتى يوقظهم‬
‫لرحيلهم والرجل يكون له الجار يؤذيه جواره فيصبر ؟ ؟ على أذاه حتى يفرق بينهما موت أو ظعن ‪.‬‬

‫والذين يشنؤهم اهلل التاجر الحالف والفقير المختال والبخيل المنان‬
‫( حم ‪ -‬عن أبي ذر )‬

‫(‪)9212/91‬‬

‫‪ - 74214‬ثالثة يحبهم اهلل عز و جل ‪ :‬رجل قام من الليل يتلو كتاب اهلل ورجل تصدق صدقة‬
‫بيمينه يخفيها عن شماله ورجل كان في سرية فانهزم أصحابه فاستقبل العدو‬

‫( ت ‪ -‬عن ابن مسعود ) ( أخرجه الترمذي كتاب ص فة الجنة باب ثالثة يحبهم اهلل تعالى رقم‬
‫‪ 2149‬وقال حسن صحيح وللحديث بقية ‪ .‬ص )‬

‫(‪)9212/91‬‬

‫‪ - 74214‬ثالثة يحبها اهلل عز و جل ‪ :‬تعجيل الفطر وتأخير السحور وضرب اليدين إحداهما‬
‫باألخرى في الصالة‬
‫( طب ‪ -‬عن يعلى بن مرة )‬

‫(‪)9212/91‬‬

‫‪ - 74219‬ثالثة يضحك اهلل إليهم يوم القيامة ‪ :‬الرجل إذا قام من الليل يصلي والقوم إذا صفوا‬
‫للصالة والقوم إذا صفوا للقتال‬

‫( حم ع ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74211‬ثالثة يظلهم اهلل في ظله يوم ال ظل إال ظله ‪ :‬التاجر األمين واإلمام المقتصد وراعي‬
‫الشمس بالنهار‬

‫( ك في تاريخه فر ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74244‬عرض علي أول ثالثة يدخلون الجنة ‪ :‬شهيد عفيف متعفف وعبد أحسن عبادة اهلل‬
‫ونصح لمواليه‬

‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب الجهاد باب ما جاء في ثواب الشهداء رقم ‪ 9472‬وقال حسن ‪ .‬ص )‬
‫‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74249‬من فارق الروح جسده وهو برئ من ثالث دخل الجنة ‪ :‬الكبر والدين والغلول‬
‫( حم ت ( أخرجه الترمذي كتاب السير باب ما جاء في الغلول رقم ‪ . 9144‬ص ) ن حب ك ‪-‬‬
‫عن ثوبان )‬

‫(‪)9217/91‬‬

‫‪ - 74242‬عرض علي أول ثالثة يدخلون الجنة وأول ثالثة يدخلون النار فأما ثالثة يدخلون الجنة‬
‫فالشهيد ومملوك أحسن عبادة ربه ونصح لسيده وعفيف متعفف وأما أول ثالثة يدخلون النار فأمير‬
‫مسلط وذو ثروة من مال ال يؤدي حق اهلل في ماله وفقير فخور‬
‫( حم ك هق ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9217/91‬‬

‫‪ - 74244‬ثالث منجيات ‪ :‬خشية اهلل تعالى في السر والعالنية والعدل في الرضاء والغضب‬
‫والقصد في ا لفقر والغنى وثالث مهلكات ‪ :‬هوى متبع وشح مطاع واعجاب المرء بنفسه‬

‫( أبو الشيخ في التوبيخ ؟ ؟ طس ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9217/91‬‬

‫‪ - 74247‬ثالث وثالث وثالث فثالث ال يمين فيهن وثالث الملعون فيهن وثالث أشك فيهن فأما‬
‫الثالث التي ال يمين فيهن ‪ :‬فال يمين للولد مع والده وال للمرأة مع زوجها وال للمملوك مع سيده أما‬
‫الملعون فيهن فملعون من لعن والديه وملعون من ذبح لغير اهلل وملعون من غير تخوم األرض وأما‬
‫التي أشك فيهن ‪ :‬فعزيز ال أدري أكان نبيا أم ال وال أدري ألعن تبع أم ال وال أدري الحدود كفارة‬
‫ألهلها أم ال‬
‫( اإلسماعيلي في معجمه وابن عساكر ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9211/91‬‬

‫‪ - 74241‬أحب األعمال إلى اهلل إيمان باهلل ثم صلة الرحم ثم األمر بالمعروف والنهي عن المنكر‬
‫وأبغض األعمال إلى اهلل اإلشراك باهلل ثم قطيعة الرحم‬
‫( ع ‪ -‬عن رجل من خثعم )‬

‫(‪)9211/91‬‬

‫‪ - 74244‬أدما افترض اهلل عليك تكن من أعبد الناس واجتنب ما حرم اهلل عليك تكن من أروع‬
‫الناس وارض بما قسم اهلل لك تكن من أغنى الناس‬

‫( عد ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9211/91‬‬

‫‪ - 74244‬أسد األعمال ثالثة ‪ :‬ذكر اهلل على كل حال واإلنصاف من نفسك ومؤاساة األخ في‬
‫المال‬

‫( ابن المبارك وهناد والحكيم ‪ -‬عن أبي جعفر حل ‪ -‬عن علي موقوفا )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74249‬أتدرون من السابقون إلى ظل اهلل عز و جل الذين إذا أعطوا الحق قبلوه واذا سئلوه بذلوه‬
‫وحكموا للناس كحكمهم ألنفسهم‬

‫( حم حل عن عائشة )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74241‬أفضل األعمال أن تدخل على أخيك المؤمن مسرورا أو تقضى عنه دينا أو تطعمه خبزا‬
‫( ابن أبي الدنيا في قضاء الحوائج هب ‪ -‬عن أبي هريرة عد ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74244‬أفضل الفضائل أن تصل من قطعك وتعطي من حرمك وتصفح عمن ظلمك‬
‫( حم طب ‪ -‬عن معاذ بن أنس )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74249‬أفضل العمل الصالة على ميقاتها ثم بر الوالدين ثم أن يسلم الناس من لسانك‬
‫( هب ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74242‬أفضل األعمال الصالة لوقتها وبر الوالدين والجهاد في سبيل اهلل‬
‫( خط ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74244‬إن اهلل تعالى ليضحك إلى ثالثة ‪ :‬الصف في الصالة والرجل يصلي في جوف الليل‬
‫والرجل يقاتل خلف الكتيبة‬

‫( هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب المقدمة باب فيمن أنكرت الجهمية رقم ‪ 244‬وقال في الزوائد ‪ :‬في‬
‫اسناده مقال ‪ .‬ص ) ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9219/91‬‬

‫‪ - 74247‬إن من إجالل اهلل إكرام ذي الشيبة المسلم وحامل القرآن غير الغالي فيه والجافي عنه‬
‫واكرام ذي السلطان المقسط‬

‫( د ( أخرجه أبو داود كتاب األدب باب في تنزيل الناس منازلهم رقم ‪ . 7974‬ص ) ‪ -‬عن أبي‬
‫موسى )‬

‫(‪)9219/91‬‬

‫‪ - 74241‬إن اهلل تعالى يرضى لكم ثالثا ويكره لكم ثالثا فيرضى لكم أن تعبدوه وال تشركوا به شيئا‬
‫وأن تعتصموا بحبل اهلل وال تفرقوا وأن تناصحوا من واله اهلل أمركم ويكره لكم قيل وقال وكثرة السؤال‬
‫واضاعة المال‬
‫( حم م ( أخرجه مسلم كتاب األفقية باب النهي عن كثرة المسائل رقم ‪ 991‬؟ ؟ ‪ .‬ص ) ‪ -‬عن أبي‬

‫هريرة )‬

‫(‪)9219/91‬‬

‫‪ - 74244‬إن اهلل تعالى يعجب من سائل يسأل غير الجنة ومن معط يعطي لغير اهلل ومن متعوذ‬
‫يتعوذ من غير النار‬
‫( خط ‪ -‬عن ابن عمرو )‬

‫(‪)9211/91‬‬

‫‪ - 74244‬إن اهلل تعالى يقول يوم القيامة ‪ :‬يا ابن آدم مرضت فلم تعدني ؟ قال ‪ :‬يا رب كيف‬
‫أعودك وأنت رب العالمين قال ‪ :‬أما علمت أن عبدي فالنا مرض فلم تعده أما علمت أنك لو عدته‬
‫لوجدتني عنده يا ابن آدم استطعمتك فلم تطعمني ؟ قال ‪ :‬يا رب كيف أطعمك وأنت رب العالمين‬
‫قال ‪ :‬أما علمت أنه استطعمك عبدي فالن فلم تطعمه أما علمت لو أنك أطعمته لوجدت ذلك عندي‬
‫يا ابن آدم استسقيتك فلم تسقني ؟ قال ‪ :‬يا رب كيف أسقيك وأنت رب العالمين قال ‪ :‬استسقاك‬
‫عبدي فالن فلم تسقه أما إنك لو سقيته وجدت ذلك عندي‬
‫( م ( أخرجه مسلم كتاب البر باب فضل عيادة المريض رقم ‪ . 2121‬ص ) ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9211/91‬‬

‫‪ - 74249‬إن أحببتم أن يحبكم اهلل ورسوله فأدوا إذا ائتمنتم واصدقوا إذا حدثتم وأحسنوا جوار من‬
‫جاوركم‬
‫( طب ‪ -‬عن عبد الرحمن بن أبي قراد )‬

‫(‪)9211/91‬‬

‫‪ - 74241‬است حيوا من اهلل حق الحياء احفظوا الرأس وما حوى والبطن وما وعى واذكروا الموت‬
‫والبلى فمن فعل ذلك كان ثوابه جنة المأوى‬

‫( طب ‪ -‬عن الحكيم بن عمير )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74294‬أفلح من كان سكوته تفكرا ونظره اعتبارا أفلح من وجد في صحيفته استغفارا كثيرا‬
‫( فر ‪ -‬عن أبي الدرداء )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74299‬عليك بطيب الكالم وبذل السالم واطعام الطعام‬
‫( هب ‪ -‬عن هانيء بن يزيد )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74292‬أين الراضون بالمقدور ؟ أين الساعون للمشكور ؟ عجبت لمن يؤمن بدار الخلود كيف‬
‫يسعى لدار الغرور‬
‫( هناد ‪ -‬عن عمرو بن ؟ ؟ مرسال )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74294‬عليك بتقوى اهلل تعالى ما استطعت واذكر اهلل عند كل حجر وشجر واذا عملت سيئة‬
‫فأحدث عندها توبة السر بالسر والعالنية بالعالنية‬

‫( حم في الزهد طس ‪ -‬عن معاذ )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74297‬أوصيك بتقوى اهلل فإنه رأس كل شيء وعليك بالجهاد فإنه رهبانية اإلسالم وعليك بذكر‬
‫اهلل بتالوة القرآن فإنه روحك في السماء وذكرك في األرض‬

‫( حم ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74291‬اعبدوا الرحمن وأطعموا الطعام وأفشوا السالم تدخلوا الجنة بسالم‬
‫( ت ‪ -‬عن أبي هريرة ) ( أخرجه الترمذي كتاب األطعمة باب ما جاء في فضل اطعام الطعام رقم‬
‫‪ 914‬؟ ؟ وقال ‪ :‬حسن صحيح )‬

‫(‪)9242/91‬‬

‫‪ - 74294‬أيما مسلم كسا مسلما ثوبا على عري كساه اهلل من خضر الجنة وأيما مسلم أطعم مسلما‬
‫على جوع أطعمه اهلل يوم القيامة من ثمار الجنة وأيما مسلم سقى مسلما على ظمأ سقاه اهلل تعالى‬
‫يوم القيامة من الرحق ؟ ؟ المختوم‬
‫( حم د ( أخرجه الترمذي كتاب صفة القيامة باب من خاف أدلج رقم ‪ 219‬؟ ؟ وقال غريب ‪.‬‬

‫وأخرجه أبو داود كتاب الزكاة باب في فضل سقي الماء رقم ‪ . 9499‬ص ) ت ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9242/91‬‬

‫‪ - 74294‬طوبى للسابقين إلى ظل اهلل الذين إذا أعطوا الحق قبلوه واذا سئلوا بذلوه والذين يحكمون‬
‫للناس بحكمهم ألنفسهم‬
‫( الحكيم ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9242/91‬‬

‫‪ - 74299‬طوبى لمن ترك الجهل وآتى الفضل وعمل بالعدل‬
‫( حل ‪ -‬عن زيد بن أسلم مرسال )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74291‬طوبى لمن ملك لسانه ووسعه بيته وبكى على خطيئته‬
‫( طس حل ‪ -‬عن ثوبان )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74214‬إذا أقمت ال صالة وآتيت الزكاة وهجرت الفواحش ما ظهر منها وما بطن فأنت مهاجر‬
‫وان مت بالحصرمة‬
‫( حم ‪ -‬عن ابن عمرة )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74219‬اعبدوا الرحمن وأفشوا السالم وأطعموا الطعام‬
‫( ابن جرير طب ك ‪ -‬عن العرباض )‬

‫(‪)9247/91‬‬

‫‪ - 74212‬أال أدلكم على ما يكفر اهلل به الخطايا ويزيد به في الحسنات إسباغ الوضوء على‬
‫المكروهات وكثرة الخطا إلى المساجد وانتظار الصالة بعد الصالة‬
‫( هـ ‪ ( -‬أخرجه ابن ماجه كتاب الطهارة باب ما جاء في اسباغ الوضوء رقم ‪ 724‬ورقم ‪ 441‬وقال‬
‫في الزوائد ‪ :‬رواه ابن خزيمة وابن حبان في صحيحه وله شاهد في صحيح مسلم وغيره ‪ .‬ص ) عن‬
‫أبي سعيد )‬

‫(‪)9247/91‬‬

‫‪ - 74214‬من صام رمضان وصلى الصلوات وحج البيت كان حقا على اهلل أن يغفر له إن هاجر‬
‫في سبيل اهلل أو مكث بأرضه التي ولد بها‬
‫( ت ‪ -‬عن معاذ )‬

‫(‪)9247/91‬‬

‫‪ - 74217‬ما عمل ابن آدم شيئا أفضل من الصالة وصالح ذات البين وخلق حسن‬
‫( تخ هب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74211‬من أعان مجاهدا في سبيل اهلل أو غارما في عسرته أو مكاتبا في رقبته أظله اهلل في‬

‫ظله يوم ال ظل إال ظله‬

‫( حم ك ‪ -‬عن سهل بن حنيف )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74214‬اتق اهلل حيثما كنت وأتبع السيئة الحسنة تمحها وخالق الناس بخلق حسن‬

‫( حم ت ( أخرجه الترمذي كتاب البر باب ما جاء في معاشرة الناس رقم ‪ 9199‬وقال حسن صحيح‬

‫‪ .‬ص ) ‪ :‬حسن والدارمي ك هب ض ‪ -‬عن أبي ذر ن طب ‪ -‬معاذ بن جبل وقال ت ‪ :‬الصحيح‬
‫حديث أبي ذر كر ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫الثالثيات من اإلكمال‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74214‬اسمع وأطع ولو لعبد مجدع األطراف فإذا صنعت مرقة فأكثر ماءها ثم انظر أهل بيت‬
‫من جيرانك فأصبهم منه بمعروف وصل الصالة لوقتها فإن وجدت اإلمام قد صلى فقد أحرزت‬
‫صالتك واال فهي نافلة‬

‫( خ في األدب ‪ -‬عن أبي ذر )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74219‬أحدثكم حديثا ثالثا أقسم عليهن ‪ :‬ما نقص مال عبد من صدقة وال ظلم عبد مظلمة‬
‫فصبر عليها إال زاده اهلل عز و جل بها عزا وال فتح عبد باب مسألة إال فتح له باب فقر‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي كبشة األنماري ) مر برقم ‪74242‬‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74211‬ارحموا ثالثة ‪ :‬عزيز قوم ذل وغني قوم افتقر وعالما بين جهال‬
‫( حب في الضعفاء ‪ ( ) . . . . . . . .‬أورده اإلمام السيوطي في الجامع الكبير برقم ‪/ 944‬‬
‫‪ 2119‬وقال الحديث عن أنس وفيه عيسى بن طهمان ‪ .‬ص )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74444‬أسد األعمال الثالثة ‪ :‬إنصاف الناس من نفسك ومؤاساة األخ من مالك وذكر اهلل على‬

‫كل حال‬

‫( الرافعي بسند جليل ‪ -‬عن المزني عن الشافعي عن مالك عن نافع عن ابن عمر ) ( أورده‬
‫السيوطي في الجامع الصغير برقم ‪ 9491‬وقال المناوي في الفيض ( ‪ ) 747 / 9‬وفيه إبراهيم بن‬
‫ناصح عده الذهبي في الضعفاء قال أبو نعيم متروك الحديث لهذا رمز له المصنف اإلمام السيوطي‬
‫لضعفه ‪ .‬ص )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74449‬أسد األعمال ثالثة ‪ :‬ذكر اهلل على كل حال وانصاف الناس بعضهم من بعض ومؤاساة‬
‫اإلخوان‬

‫( الديلمي ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74442‬إذا مات المؤمن كانت الصالة عند رأسه والصدقة عن يمينه والصيام عند صدره‬
‫( حل ‪ -‬عن ثوبان )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74444‬إن أحب األعمال إلى اهلل عز و جل ثالث ‪ :‬مؤاساة األخ في المال وانصاف الناس من‬
‫نفسك وذكر اهلل على كل حال‬

‫( ابن النجار ‪ -‬عن أبي جعفر محمد بن علي بن الحسين معضال )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74447‬حجوا تستغنوا وسافروا تصحوا وتناكحوا تكثروا فإني مباه بكم األمم‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74441‬حصنوا أموالكم بالزكاة وداووا مرضاكم بالصدقة واستقبلوا البالء بالدعاء‬
‫( العسكري ‪ -‬عن الحسن مرسال )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74444‬إن الرجل إذا أدب األمة فأحسن أدبها ثم أعتقها فتزوجها كان له أجران اثنان وان الرجل‬
‫من أهل الكتاب إذا آمن بكتابه ثم آمن بكتابنا فله أ جران اثنان وأن العبد إذا أدى حق اهلل وحق سيده‬

‫كان له أجران اثنان‬

‫( عب ‪ -‬عن أبي موسى )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74444‬أول ثالثة يدخلون الجنة ‪ :‬الشهيد ورجل عفيف فقير مستعفف وذو عيال وعبد أحسن‬
‫عبادة ربه وأدى حق مواليه وأول ثالثة يدخلون النار ‪ :‬أمير مسلط وذو ثروة من مال ال يؤدي حق‬
‫اهلل وفقير فخور‬

‫( حب هب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74449‬ثالثة ال يكترثون للحساب وال يفزعهم الصيحة وال يحزنهم الفزع األكبر ‪ :‬حامل القرآن‬
‫يؤديه إلى اهلل بما فيه يقدم على ربه سيدا شريفا حتى يرافق المسلمين ومن أذن سبع سنين ال يؤخذ‬

‫على أذانه طمعا وعبد مملوك أدى حق اهلل من نفسه وحق مواليه‬
‫( هب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74441‬ثالثة يوم القيامة على كثيب من مسك أسود ال يهولهم الفزع األكبر وال ينالهم الحساب‬

‫حتى يفرغ اهلل مما بين الناس ‪ :‬رجل ق أر القرآن ابتغاء وجه اهلل عز و جل وأم به قوما وهم به راضون‬
‫ورجل أذن في مسجد دعا إلى اهلل ابتغاء وجه اهلل عز و جل ورجل مملوك بالرق فلم يشغله ذلك عن‬

‫طلب اآلخرة‬
‫( هب وأبو نصر السجزي في اإلبانة والخطيب ‪ -‬عن أبي هريرة وأبي سعيد معا )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74494‬ثالثة ال يهولهم الفزع األكبر وال ينالهم الحساب هم على كثيب من مسك حتى يفرغ من‬
‫حساب الخالئق ‪ :‬رجل قرأ القرآن ابتغاء وجه اهلل وأم به قوما وهم يرضون به وداع يدعو إلى‬
‫الصلوات ابتغاء وجه اهلل وعبد أحسن فيما بينه وبين ربه وفيما بينه وبين مواليه‬
‫( طس ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74499‬ثالثة يتبطحون على كثبان المسك يوم القيامة ‪ :‬رجل دعا إلى الصلوات الخمس في‬

‫اليوم والليلة يبتغي بذلك وجه اهلل ورجل تعلم كتاب اهلل ثم أم به قوما وهم به راضون وعبد مملوك لم‬

‫يشغله رق الدنيا عن طاعة اهلل‬
‫( عب ‪ -‬عن إسماعيل بن خالد مرسال )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74492‬ثالثة لهم أجرهم مرتين ‪ :‬عبد أدى حق اهلل وحق سيده ورجل عتق سرية ( سرية ‪ :‬سريا‬
‫‪ :‬نفيسا شريفا وقيل سخيا ذا مروءة ‪ .‬ومنه حديث أم زرع ‪ .‬فنكحت بعده سريا ‪ .‬أ هـ ‪441 / 2‬‬
‫النهاية ‪ .‬ب ) ثم نكحها ومسلمة أهل الكتاب‬
‫( عب ‪ -‬عن عمرو بن دينار بالغا )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74494‬إن العبد تقبض روحه في منامه فال يدري أترد إليه أم ال فيكون قد قضى وتره خير له‬
‫ومن صام ثالثا من الشهر فقد صام الدهر ألن الحسنة بعشرة أمثالها ويصبح العبد وعلى كل‬
‫سالمى منه زكاة قيل ‪ :‬يا رسول اهلل وما السالمى ؟ قال ‪ :‬رأس كل عظم من جسده فإذا صلى‬
‫ركعتين بأ ربع سجدات فقد أدى ما على جسد من زكاة‬

‫( كر ‪ -‬عن أبي الدرداء قال ‪ :‬أمرني رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم أن ال أنام إال على وتر‬
‫وأمرني بصيام ثالثة أيام من الشهر وأمرني بأربع سجدات بعد ارتفاع الشمس للضحى ثم فسرهن لي‬
‫قال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74497‬إن في الجنة درجة ال يبلغها إال ثالثة ‪ :‬إمام عادل أو ذو رحم وصول أو ذو عيال‬
‫صبور ال يمن على أهله بما ينفق عليهم‬

‫( الديلمي ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9242/91‬‬

‫‪ - 74491‬إن من موجبات اهلل على العبد ثالثا ‪ :‬إذا رأى حقا من حقوق اهلل لم يؤخره إلى أيام ال‬
‫يدركها وأن يعمل العمل الصالح في العالنية على قوام من عمله في السريرة وهو يجمع مع ما يعمل‬

‫صالح ما يأمل فهكذا ولى اهلل عز و جل‬
‫( حل ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9242/91‬‬

‫‪ - 74494‬إن في الجنة لقص ار حوله البروج والمروج له خمسة آالف باب ال يدخله وال يسكنه إال‬
‫نبي أو صديق أو شهيد أو إمام عادل‬
‫( الديلمي عن ابن عمرو )‬

‫(‪)9242/91‬‬

‫‪ - 74494‬إنا معشر األنبياء أمرنا أن نؤخر سحورنا ونعجل إفطارنا وأن نمسك بأيماننا على شمائلنا‬
‫في صالتنا‬

‫( ابن سعد ‪ -‬عن عطاء مرسال طب ‪ -‬عن عطاء وطاوس عن ابن عباس )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74499‬إنا معاشر األنبياء أمرنا بثالث ‪ :‬تعجيل الفطر وتأخير السحور ووضع اليد اليمنى على‬
‫اليسرى في الصالة‬

‫( عد ق ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74491‬إن شئت أنبأتك بأبواب الخير ‪ :‬الصيام جنة وغيره أملك بالناس منه الصدقة تمحو‬

‫الخطيئة وغيرها أملك بالناس منها قيام في جوف الليل تبتغي به رضى ربك فإن اهلل تعالى يقول {‬

‫تتجافى جنوبهم عن المضاجع يدعون ربهم خوفا وطمعا ومما رزقناهم ينفقون }‬
‫( محمد بن نصر في الصالة ‪ -‬عن معاذ بن جبل )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74424‬أال أخبركم بخياركم من الن منكبه وحسن خلقه وأكرم زوجته إذا قدر‬
‫( ابن الل في مكارم األخالق من طريق بشر بن الحسين األصبهاني عن الزبير بن عدي عن أنس‬
‫)‬

‫(‪)9247/91‬‬

‫‪ - 74429‬أال أدلكم على خير أخالق أهل الدنيا واآلخرة من وصل من قطعه وعفا عمن ظلمه‬
‫وأعطى من حرمه‬

‫( طب ‪ -‬عن كعب بن عجرة )‬

‫(‪)9247/91‬‬

‫‪ - 74422‬أال أدلكم على أكرم أخالق الدنيا واآلخرة تعفو عمن ظلمك وتعطي من حرمك وتصل‬
‫من قطعك‬

‫( ق ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9247/91‬‬

‫‪ - 74424‬أال أدلكم على ما يمحو اهلل به الخطايا ويكفر به الذنوب إسباغ الوضوء على المكروهات‬
‫وكثرة الخطا إلى المساجد وانتظار الصالة بعد الصالة فذلكم الرباط‬

‫( حب وابن جرير ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74427‬أال أدلكم على ما يمحو اهلل به الخطايا ويرفع به الدرجات إسباغ الوضوء على المكاره‬
‫وكثرة الخطا إلى المساجد وانتظار الصالة بعد الصالة فذلكم الرباط فذلكم الرباط فذلكم الرباط‬

‫( مالك والشافعي ع عب حم م ( أخرجه مسلم كتاب الطهارة باب فضل اسباغ الوضوء على المكاره‬
‫رقم ‪ . 219‬ص ) وابن زنجويه حب ت ن ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74421‬أال أدلكم على ما يكفر اهلل به الخطايا ويزيد به الحسنات إسباغ الوضوء على المكاره‬
‫وكثرة الخطا إلى المساجد وانتظار الصالة بعد الصالة ما منكم من رجل يخرج من بيته متطهر‬

‫يصلي مع المسلمين الصالة ثم يجلس في المسجد ينتظر الصالة األخرى إال أن المالئكة تقول ‪:‬‬
‫اللهم اغفر له اللهم ارحمه فإذا قمتم إلى الصالة فاعدلوا صفوفكم وأقيموها وسدوا الفرج فإني أراكم‬
‫وراء ظهري واذا قال إمامكم ‪ :‬اهلل أكبر فقولوا ‪ :‬اهلل أكبر واذا ركع فاركعوا واذا قال ‪ :‬سمع اهلل لمن‬
‫حمده فقولوا ‪ :‬اللهم ربنا لك الحمد وان خير الصفوف صف الرجال المقدم وشرها المؤخر وخير‬

‫صفوف النساء المؤخر وشرها المقدم يا معشر النساء إذا سجد الرجال فاغضضن أبصاركن وال ترين‬

‫عورة الرجال من ضيق األزر‬
‫( حم وعبد بن حميد والدارمي ( أخرجه الدارمي في سننه كتاب الطهارة باب ما جاء في اسباغ‬
‫الوضوء ‪ . 944 / 9‬ص ) ع وابن جرير وابن خزيمة حب ك ص ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74424‬أال أنبئكم بمكفرات الخطايا إسباغ الوضوء على المكاره وكثرة الخطا إلى المساجد‬
‫وانتظار الصالة بعد الصالة فذلكم الرباط‬

‫( طب ‪ -‬عن عبادة بن الصامت طب حم ‪ -‬عن خولة بنت قيس )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74424‬أال أخب ركم بما يرفع اهلل به الدرجات ويمحو به الخطايا إسباغ الوضوء على المكاره وكثرة‬
‫الخطا إلى المساجد وانتظار الصالة‬

‫( ز ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74429‬المشي على األقدام إلى الجمعات كفارة للذنوب واسباغ الوضوء في السبرات ( السبرات ‪:‬‬
‫جمع سبرة وهي شدة البرد ‪ .‬أ هـ ‪ 442 / 2‬النهاية ‪ .‬ب ) وانتظار الصالة بعد الصالة‬
‫( طب ‪ -‬عن نافع بن جبير بن مطعم عن أبيه )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74421‬أال أدلك على مالك هذا األمر الذي تصيب به خير الدنيا واآلخرة عليك بمجالسة أهل‬

‫الذكر واذا خلوت فحرك لسانك ما استطعت بذكر اهلل وأحبب في اهلل وأبغض في اهلل يا أبا رزين هل‬
‫شعرت أن الرجل إذا خرج من بيته زائرا أخاه شيعه سبعون ألف ملك كلهم يصلون عليه ويقولون ‪:‬‬
‫ربنا إنه وصل فيك فصل فيه فما استطعت أن تعمل جسدك في ذلك فافعل‬

‫( حل وابن عساكر ‪ -‬عن أبي رزين وفيه عثمان بن عطاء الخراساني ضعيف وقال أبو نعيم ‪ :‬ال‬

‫بأس به وقال أبو حاتم ‪ :‬يكتب حديثه )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74444‬ثالق من لم يكن فيه فليس مني وال من اهلل ‪ :‬حلم يرد به جهل الجاهل وحسن خلق‬
‫يعيش به في الناس وورع يحجزه عن معاصي اهلل‬
‫( الرافعي ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74449‬ثالث من كن فيه حرم على النار وحرمت النار عليه ‪ :‬إيمان باهلل وحب اهلل تبارك‬
‫وتعالى وأن يلقى في النار فيحترق أحب إليه من أن يرجع في الكفر‬
‫( حم ع حل ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9244/91‬‬

‫‪ - 74442‬ثالث من كن فيه أو واحدة منهن زوج من الحور العين حيث شاء ‪ :‬رجل ائتمن من‬
‫أمانة خفية شهية فأداها من مخافة اهلل عز و جل ورجل عفا عن قاتل ورجل قرأ في دبر كل صالة {‬
‫قل هو اهلل أحد } عشر مرات‬
‫( ابن السني في عمل يوم وليلة وأبو الشيخ في الثواب ابن عساكر ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74444‬من كان فيه واحدة من ثالث زوجه اهلل من الحور العين ‪ :‬من كانت عنده أمانة خفية‬
‫شهية فأداه ا من مخافة اهلل أو رجل عفا عن قاتله أو رجل قرأ { قل هو اهلل أحد } دبر كل صالة‬
‫( طب ‪ -‬عن أم سلمة )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74447‬ثالث من لم يأت بهن يوم القيامة فال شيء له ‪ :‬ورع يحجزه عن محارم اهلل وخلق يداري‬
‫به الناس وحلم يرد به جهل السفيه‬
‫( الحكيم ‪ -‬عن بريدة )‬

‫(‪)9249/91‬‬

‫‪ - 74441‬ثالث من لم تكن فيه واحدة منهن فال تعتدن بشيء من عمله ‪ :‬من لم يكن فيه هدى‬
‫يحجزه عن معاصي اهلل أو تخلق يعيش به في الناس أو حلم يرد به السفيه‬

‫( الخرائطي في مكارم األخالق وابن النجار ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74444‬ثالث من حافظ عليهن ف هو وليى حقا ومن ضيعهن فهو عدوي حقا ‪ :‬الصالة والصوم‬
‫والجنابة‬
‫( ص ‪ -‬عن الحسن مرسال )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74444‬ثالث من لم تكن فيه واحدة منهن فإن اهلل عز و جل يغفر له ما سوى ذلك ‪ :‬من مات‬
‫ال يشرك باهلل شيئا ولم يكن ساحرا يتبع السحرة ولم يحقد على أخيه‬

‫( طس وابن النجار ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9241/91‬‬

‫‪ - 74449‬ثالث من حفظهن حفظ اهلل له دينه ودنياه ومن ضيعهن لم يحفظ اهلل له شيئا ‪ :‬حرمة‬
‫اإلسالم وحرمتي وحرمة رحمي‬

‫( ك في تاريخه ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74441‬ثالث خصال ال يغفلها إال أهل الجنة ‪ :‬طلب العلم والترحم على أهل القبور وحب الفقراء‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74474‬ثالث من لقى اهلل وهن فيه حرم على النار وحرمت عليه ‪ :‬إيمان باهلل ورسله والثانية‬
‫حب اهلل عز و جل والثالثة أن يوقد نار فيلقى فيها أحب إليه من أن يرجع إلى الكفر‬
‫( ابن النجار )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74479‬ثالث من كنوز البر ‪ :‬إخفاء الصدقة وكتمان المصيبة وكتمان الشكوى يقول اهلل ‪ :‬إذا‬
‫ابتليت عبدي ببالء فصبر لم يشكني إلى عواده ثم برأته أبدلته لحما خيرا من لحمه ودما خيرا من‬

‫دمه وان أرسلته أرسلته وال ذنب له وأن توفيته توفيته إلى رحمتي‬
‫( طب ك ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9299/91‬‬

‫‪ - 74472‬ثالث من كنوز البر ‪ :‬إخفاء الصدقة وكتمان الشكوى وكتمان المصيبة يقول اهلل عز و‬

‫جل ‪ :‬ابتليت عبدي ببالء فصبر لم يشكني إلى عواده أبدلته لحما خيرا من لحمه ودما خي ار من دمه‬
‫وان أرسلته أرسلته وال ذنب له وان توفيته فإلى رحمتي‬

‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9299/91‬‬

‫‪ - 74474‬ثالثة معصومون من شر إبليس وجنوده ‪ :‬الذاكرون اهلل كثيرا بالليل والنهار والمستغفرون‬
‫باألسحار والباكون من خشية اهلل‬

‫( أبو الشيخ في الثواب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9299/91‬‬

‫‪ - 74477‬ثالثة يدخلون الجنة بغير حساب ‪ :‬رجل غسل ثيابه فلم يجد له خلفا ورجل لم ينصب‬
‫على مستوقد قدران ورجل دعا بشراب فلم يقل له ‪ :‬أيها تريد‬

‫( أبو الشيخ في الثواب ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9292/91‬‬

‫‪ - 74471‬ثالثة حق على اهلل تعالى أن يؤدي عنهم ‪ :‬رجل مملوك كاتب نفسه ثقة باهلل فحق على‬
‫اهلل أن يؤدي عنه ورجل تزوج ليستعف عما حرم اهلل فحق على اهلل أن يعينه ويرزقه ورجل اشترى‬
‫أرضا خرابا فعمرها فحق على اهلل أن يبارك له فيها ويأجره‬
‫( الديلمي عن جابر )‬

‫(‪)9292/91‬‬

‫‪ - 74474‬ثالثة تستغفر لهم السماوات واألرض والليل والنهار والمالئكة ‪ :‬العلماء والمتعلمون‬
‫واألسخياء‬
‫( أبو الشيخ في الثواب عن ابن عباس )‬

‫(‪)9292/91‬‬

‫‪ - 74474‬ثالثة ال تمسهم النار ‪ :‬المرأة المطيعة لزوجها والولد البار لوالديه والمرأة الصبور على‬

‫غيرة زوجها‬

‫( أبو الشيخ عن ابن عباس )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74479‬ثالثة ال تمسهم فتنة الدنيا واآلخرة ‪ :‬المقر بالقدر والذي ال ينظر في النجوم والمتمسك‬

‫بسنتي‬

‫( الديلمي ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74471‬ثالثة يضحك اهلل إليهم يوم القيامة ‪ :‬الرجل إذا قام من الليل يصلي والقوم إذا صفوا‬
‫للصالة والقوم إذا صفوا لقتال العدو‬
‫( حم وعبد بن حميد ع وابن جرير وابن نصر ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74414‬ثالثة يحبهم اهلل ويضحك إليهم ويستبشر بهم ‪ :‬الذي إذا انكشفت فئة قاتل وراءها بنفسه‬
‫هلل فأما أن يقتل واما أن ينصره اهلل ويكفيه فيقول ‪ :‬انظروا إلى عبدي هذا كيف صبر لي بنفسه‬

‫والذي له امرأة حسنة وفراش لين حسن فيقوم من الليل فيقول ‪ :‬يذر شهوته فيذكرني ولو شاء رقد‬
‫والذي إذا كان في سفر وكان معه ركب فسهروا ثم هجعوا فقام من السحر في سراء وضراء‬
‫( طب ك ‪ -‬عن أبي الدرداء )‬

‫(‪)9297/91‬‬

‫‪ - 74419‬ثالثة كلهم ضامن على اهلل إن عاش رزق وكفي وان مات أدخله اهلل الجنة ‪ :‬رجل خرج‬
‫غازيا في سبيل اهلل فهو ضامن على اهلل حتى يتوفاه فيدخل الجنة أورده بما نال من أجر أو غنيمة‬
‫ورجل راح إلى المسجد فهو ضامن على اهلل حتى يتوفاه فيدخل الجنة أو رده بما نال من أجر أو‬
‫غنيمة ورجل دخل بيته بسالم فهو ضامن على اهلل‬

‫( د ( أخرجه أبو داود كتاب الجهاد باب مقتل الغزو في البحر رقم ‪ . 2717‬ص ) حب وابن السني‬
‫في عمل يوم وليلة طب ك ق ص ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9297/91‬‬

‫‪ - 74412‬حرم اهلل عينا بكت من خشية اهلل على النار وحرم اهلل عينا سهرت في طاعة اهلل على‬
‫النار وحرم اهلل عينا بكت على الفردوس ويل لمن استطال على مسلم وانتقصه حقه ويل له ثم ويل‬

‫له‬

‫( هب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9297/91‬‬

‫‪ - 74414‬حصنوا أموالكم بالزكاة وداووا مرضاكم بالصدقة واستقبلوا أمواج البالء بالدعاء‬
‫( هب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9291/91‬‬

‫‪ - 74417‬حصنوا أموالكم بالزكاة وداووا مرضاكم بالصدقة وردوا نائبة البالء بالدعاء‬
‫( هب ‪ -‬عن سمرة )‬

‫(‪)9291/91‬‬

‫‪ - 74411‬صلة الرحم وحسن الخلق وحسن الجوار يعمرن الديار ويزدن في األعمار‬
‫( حم وأبو الشيخ هب ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9291/91‬‬

‫‪ - 74414‬قدموا خياركم لتزكوا صالتكم وكلوا الحالل يتم لكم صومكم وأشركوا مع ( ال إله إال اهلل )‬
‫أعماال زاكية ترجح موازينكم يوم القيامة‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74414‬كل عين باكية يوم القيامة ما خال ثالثة أعين ‪ :‬عين بكت من خشية اهلل وعين غضت‬
‫عن محارم اهلل وعين سهرت في سبيل اهلل‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74419‬ما عمل شيء أفضل من مشي إلى الصالة وصالح ذات البين وخلق حائر بين‬
‫المسلمين‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74411‬من أتى اهلل بثالث أدخله اهلل الجنة ‪ :‬من عبد اهلل ال يشرك به شيئا وأعطى زكاة ماله‬

‫طيبة بها نفسه محتسبها وسمع وأطاع‬
‫( ابن جرير ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74444‬من أحب أن يحبه اهلل ورسوله فليصدق الحديث وليؤد األمانة وال يؤذ جاره‬
‫( عبد الرزاق في المصنف هب ‪ -‬عن رجل من األنصار )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74449‬من أحسن فيما بينه وبين اهلل كفاه اهلل ما بينه وبين الناس ومن أصلح سريرته أصلح اهلل‬
‫عالنيته ومن عمل آلخرته كفاه اهلل دنياه‬
‫( ك في التاريخ ‪ -‬عن ابن عمرو )‬

‫(‪)9294/91‬‬

‫‪ - 74442‬من أصبح صائما من عاد مريضا من شيع جنازة من جمعهن في يوم دخل الجنة‬
‫( طب ع ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9299/91‬‬

‫‪ - 74444‬من أقام الصالة وآتى الزكاة ومات يعبد اهلل وال يشرك به كان حقا على اهلل أن يدخله‬
‫الجنة هاجر أو قعد في مولده‬

‫( طب ‪ -‬عن أبي مالك األشعري )‬

‫(‪)9299/91‬‬

‫‪ - 74447‬من أقام الصالة وآتى الزكاة ومات ال يشرك باهلل شيئا كان حقا على اهلل أن يدخله الجنة‬
‫هاجر أو مات في مولده قالوا يا رسول اهلل أال تبشر ؟ ؟ به أصحابك ؟ قال ‪ :‬دعوا الناس فليعملوا‬
‫فإن في الجنة مائة درجة ما بين كل درجتين كما بين السماء واألرض أعدها اهلل للمجاهدين في‬
‫سبيله ولوال أشق على الناس بعدي ما تخلفت عن سرية أبعثها ولكن ال يجدون سعة فيتبعوني وال‬
‫يطيب أنفسهم أن يتخلفوا بعدي وال أجد ما أفضل به عليهم ولوددت أن أغزو فأقتل ثم أحيى ثم‬
‫أغزو فأقتل ثم أحيى ثم أقتل‬
‫( الروياني وابن عساكر ص ‪ -‬عن أبي ذر ن طب ك ‪ -‬عن أبي الدرداء )‬

‫(‪)9299/91‬‬

‫‪ - 74441‬من أكل طيبا وعمل في سنة وأمن الناس بوائقه دخل الجنة قالوا ‪ :‬إن هذا في أمتك اليوم‬
‫كثير ؟ قال ‪ :‬وسيكون قرون بعدي‬
‫( ت ‪ ( :‬أخرجه الترمذي كتاب صفة القيامة باب اعقلها وتوكل رقم ‪ 2122‬وقال غريب ‪ .‬ص )‬
‫غريب ك هب ض ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9291/91‬‬

‫‪ - 74444‬خير الماء الشبم ( الشبم ‪ :‬الشبم بفتحتين البرد وقد شبم الماء من باب طرب فهو شبم ‪.‬‬
‫المختار صفحة ‪ 421‬؟ ؟ ‪ .‬ب ) وخير المال الغنم وخير المرعى األراك والسلم ( والسلم ‪ :‬شجر من‬
‫العضاه الواحدة سلمة ‪ .‬المختار صفحة ‪ . 499‬ب ) إذا أخلف كان لجينا واذا سقط كان درينا واذا‬
‫أكل كان لبينا ‪ -‬أي مدرا للبن‬

‫( الديلمي ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9291/91‬‬

‫‪ - 74444‬من أوتي ثالثا فقد أوتي مثل ما أوتي آل داود ‪ :‬خشية اهلل في السر والعالنية والعدل في‬
‫الغضب والرضى والقصد في الفقر والغنى‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن أبي ذر )‬

‫(‪)9291/91‬‬

‫‪ - 74449‬من تظاهرت عليه النعم فليكثر ( الحمد هلل ) ومن كثر همومه فعليه باالستغفار ومن ألح‬
‫عليه الفقر فليكثر من قول ‪ :‬ال حول وال قوة إال باهلل‬
‫( الخطيب ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74441‬من جاء يوم القيامة بريئا من ثالث دخل الجنة ‪ :‬الكبر والغلول والدين‬
‫( حب ‪ -‬عن ثوبان )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74444‬من حسن اهلل خلقه ورزقه اإلسالم أدخله اهلل الجنة‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74449‬من حفظ لسانه ستر اهلل عورته ومن كف غضبه كف اهلل عنه عذابه ومن اعتذر إلى اهلل‬
‫في الدنيا قبل اهلل معذرته‬
‫( الحكيم ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9219/91‬‬

‫‪ - 74442‬من رأى نعمة فليحمد اهلل ومن استبطأ الرزق فليستغفر اهلل ومن حزبه أمر فليقل ‪ :‬ال‬
‫حول وال قوة إال باهلل‬

‫( ك في تاريخه والديلمي ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9219/91‬‬

‫‪ - 74444‬من سره أن يحب اهلل ورسوله أو يحبه اهلل ورسوله فليصدق في حديثه إذا حدث وليؤد‬
‫أمانته إذا ائتمن وليحسن جوار من جاوره‬

‫( هب ‪ -‬عن عبد الرحمن بن أبي قراد )‬

‫(‪)9219/91‬‬

‫‪ - 74447‬من سره أن يشرف له البنيان وأن ترتفع له الدرجات فليعف عمن ظلمه ويعط من حرمه‬
‫ويصل من قطعه‬

‫( طب ك وتعقب ‪ -‬عن عبادة بن الصامت عن أبي بن كعب قال ابن حجر في أطرافه ‪ :‬فيه‬
‫ضعف وانقطاع )‬

‫(‪)9212/91‬‬

‫‪ - 74441‬من فرج عن أخيه المؤمن كربة من كرب الدنيا فرج اهلل عنه سبعين كربة من كرب يوم‬
‫القيامة واهلل في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه ومن ستر على أخيه المسلم في الدنيا ستر‬
‫اهلل عليه يوم القيامة فقال رجل ‪ :‬يا رسول اهلل من أهل الجنة ؟ قال ‪ :‬كل هين لين سهل قريب‬
‫( الخطيب ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9212/91‬‬

‫‪ - 74444‬من قال ‪ :‬ال إله إال اهلل ابتغاء وجه اهلل ختم له بها دخل الجنة ومن صام يوما ابتغاء‬
‫وجه اهلل ختم له به دخل الجنة ومن تصدق بصدقة ابتغاء وجه اهلل ختم له بها دخل الجنة‬
‫( حم ‪ -‬عن حذيفة )‬

‫(‪)9212/91‬‬

‫‪ - 74444‬من كان يؤمن باهلل واليوم اآلخر فليؤد زكاة ماله ومن كان يؤمن باهلل ورسوله فليقل حقا‬
‫أو ليسكت ومن كان يؤمن باهلل ورسوله فليكرم ضيفه‬

‫( طب ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74449‬من كان يؤمن باهلل ورسوله واليوم اآلخر فليتق اهلل وليكرم ضيفه ومن كان يؤمن باهلل‬
‫واليوم اآلخر فليقل حقا أو ليسكت‬

‫( حم ‪ -‬عن رجال من الصحابة )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74441‬من كانت فيه ثالث أدخله اهلل في رحمته وأراه محبته وكان في كنفه ‪ :‬من إذا أعطى‬
‫شكر واذا قدر غفر واذا غضب فتر‬
‫( هب وضعفه ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74494‬من كظم غيظا وهو قادر على إنقاذه خيره اهلل من الحور العين يوم القيامة ومن ترك‬
‫ثوب جمال وهو قادر عليه ألبسه اهلل رداء اإليمان يوم القيامة ومن أنكح عبدا هلل وضع اهلل على‬

‫رأسه تاج الملك يوم القيامة‬
‫( طب حل وابن عساكر ‪ -‬عن سهل بن معاذ بن أنس عن أبيه )‬

‫(‪)9217/91‬‬

‫‪ - 74499‬من لم تكن فيه واحدة من ثالث فال يحتسب بشيء من عمله ‪ :‬تقوى تحجزه عن المحارم‬
‫أو حلم يكف به عن السفيه أو خلق يعيش به في الناس‬

‫( طب ‪ -‬عن أم سلمة )‬

‫(‪)9217/91‬‬

‫‪ - 74492‬اعبدوا الرحمن وأفشوا السالم وأطعموا الطعام وأطيعوا إذا آمركم‬
‫( طب ك ‪ -‬عن العرباض )‬

‫(‪)9217/91‬‬

‫‪ - 74494‬ال تزال هذه األمة بخير ما إذا قالت صدقت واذا حكمت عدلت واذا استرحمت رحمت‬
‫( ع والخطيب في المتفق والمفترق ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9211/91‬‬

‫‪ - 74497‬ال تسأل الناس شيئا ولك الجنة ال تغضب ولك الجنة استغفر اهلل في اليوم سبعين مرة‬
‫قبل أن تغيب الشمس يغفر لك ذنب سبعين عاما قال ‪ :‬وليس لي ذنب سبعين عاما قال ‪ :‬فألبيك‬

‫قال ‪ :‬ليس ألبي ذنب سبعين عاما قال ‪ :‬فألهل بيتك ؟ قال ‪ :‬ليس ألهل بيتي قال ‪ :‬فلجيرانك‬
‫( طب ‪ -‬عن عبد الرحمن ابن دلهم )‬

‫(‪)9211/91‬‬

‫‪ - 74491‬يا أبا بكر إذا رأيت الناس يسارعون في الدنيا فعليك باآلخرة واذكر اهلل عند كل حجر‬
‫ومدر يذكرك إذا ذكرته وال تحقرن أحدا من المسلمين فإن صغير المسلمين عند اهلل كبير‬

‫( السلمي والديلمي ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9211/91‬‬

‫‪ - 74494‬يا أبا الدرداء أحسن جوار من جاورك تكن مؤمنا وأحب للناس ما تحب لنفسك تكن‬
‫مسلما وارض بقسم اهلل لك تكن من أغنى الناس‬

‫( الخرائطي في مكارم األخالق ‪ -‬عن أبي الدرداء )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74494‬يا أيها الناس أنيبوا إلى ربكم إن ما قل وكفى خير مما كثر وألهى يا أيها الناس إنما هما‬
‫نجدان ‪ :‬نجد خير ونجد شر فما جعل نجد الشر أحب إليكم من نجد الخير يا أيها الناس اتقوا النار‬
‫ولو بشق تمرة‬

‫( طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74499‬يا بسرة اذكري اهلل عند الخطيئة يذكرك عندها بالمغفرة وأطيعي زوجك يكفك خير الدنيا‬
‫واآلخرة وبري والديك يكثر خير بيتك‬
‫( أبو نعيم ‪ -‬عن بسرة )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74491‬يا حذيفة إنه من ختم له بصوم أراد به اهلل تعالى أدخله اهلل الجنة ومن أطعم جائعا أراد‬
‫به اهلل تعالى أدخله اهلل الجنة ومن كسا عاريا أراد به اهلل تعالى أدخله اهلل الجنة‬

‫( ع وابن عساكر ‪ -‬عن حذيفة )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74414‬يضحك اهلل تعالى إلى ثالثة ‪ :‬القوم إذا صفوا في الصالة والى الرجل يقاتل وراء‬
‫أصحابه والى الرجل يقوم في سواد الليل‬

‫( ش وابن جرير ‪ -‬عن ابن سعيد )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74419‬يجمع الناس في صعيد واحد ينفذهم البصر ويسمعهم الداعي ثم ينادي مناد ‪ :‬سيعلم أهل‬
‫الجمع لمن الكرم اليوم ‪ -‬ثالث مرات ثم يقول ‪ :‬أين الذين كانت تتجافى جنوبهم عن المضاجع ؟ ثم‬

‫يقول ‪ :‬أين الذين كانوا ال تلهيهم تجارة وال بيع عن ذكر اهلل ؟ ثم ينادي مناد ‪ :‬سيعلم أهل الجمع‬
‫لمن الكرم اليوم ثم يقول أين الحمادون ؟ أين الذين يحمدون ربهم‬
‫( ك وابن مردويه هب حل ‪ -‬عن عقبة بن عامر )‬

‫(‪)9214/91‬‬

‫‪ - 74412‬يجمع اهلل الناس يوم القيامة في صعيد واحد يسمعهم الداعي وينفذهم البصر فيقوم مناد‬
‫فينادي ‪ :‬أين الذين كانوا يحمدون اهلل في السراء والضراء ؟ فيقومون وهم قليل فيدخلون الجنة بغير‬
‫حساب ثم يعود فينادي ‪ :‬أين الذين كانت { تتجافى جنوبهم عن المضاجع يدعون ربهم خوفا وطمعا‬
‫ومما رزقناهم ينفقون } ؟ فيقومون وهم قليل فيدخلون الجنة بغير حساب ثم يعود فينادي ‪ :‬ليقم الذين‬

‫كانوا { ال تلهيهم تجارة وال بيع عن ذكر اهلل } فيقومون وهم قليل فيدخلون الجنة بغير حساب ثم يقوم‬
‫سائر الناس فيحاسبون‬
‫( هناد ومحمد بن نصر في الصالة وابن أبي حاتم وابن مردويه ‪ -‬عن أسماء بنت يزيد )‬

‫(‪)9219/91‬‬

‫‪ - 74414‬يا مخنف صل رحمك يطل عمرك وافعل المعروف يكثر خير بيتك واذكر اهلل عند كل‬
‫حجر ومدر يشهد لك يوم القيامة‬

‫( أبو نعيم ‪ -‬عن مخنف بن يزيد )‬

‫(‪)9219/91‬‬

‫‪ - 74417‬يا عويمر حافظ على أن ال تبيتن إال على وتر وركعتي الضحى مقيما ومسافرا وصيام‬
‫ثالث ة أيام من كل شهر تستكمل الزمان كله‬
‫( الحكيم ‪ -‬عن أبي الدرداء )‬

‫(‪)9219/91‬‬

‫‪ - 74411‬يا علي ثالث ال تؤخرها الصالة إذا آنت والجنازة إذا حضرت واأليم إذا وجدت لها كفوا‬
‫( ك ق ‪ :‬غريب منقطع والعسكرى في األمثال ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9211/91‬‬

‫‪ - 74414‬يا سائب انظر أخالقك التي كنت تصنعها في الجاهلية فاجعلها في اإلسالم اقر الضيف‬
‫وأكرم اليتيم وأحسن إلى جارك‬
‫( حم والبغوي ‪ -‬عن السائب بن أبي السائب عبد اهلل المخزومي )‬

‫(‪)9211/91‬‬

‫‪ - 74414‬من ضم يتيما إلى طعامه وشرابه حتى يستغني عنه وجبت له الجنة البتة ومن أدرك‬
‫والديه أو أحدهما فدخل النار فأبعده اهلل ومن أعتق رقبة مسلمة كانت فكاكه من النار مكان كل‬

‫عظم من عظام محرره بعظم من عظامه‬
‫( الباوردي ‪ -‬عن أبي مالك العامري حم ‪ -‬عن مالك بن عمر والقيصري )‬

‫(‪)9211/91‬‬

‫‪ - 74419‬يا عقبة بن عامر أمسك عليك لسانك وليسعك بيتك وابك على خطيئتك‬
‫( حم طب والخطيب ‪ -‬عن عقبة ابن عامر )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74411‬يا معاذ قلب شاكر ولسان ذاكر وزوجة صالحة تعينك على أمر دنياك ودينك خير ما‬
‫اكتسب الناس‬

‫( طب حب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74744‬أقل من الدين حرا وأقل من الذنوب يهن عليك الموت وانظر في أي نصاب تضع ولدك‬
‫فإن العرق دساس‬

‫( الديلمي ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74749‬أقم الصالة وآت الزكاة واهجر السوء واسكن من أرض قومك حيث شئت‬
‫( طب ‪ -‬عن فديك )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74742‬إن أول شيء كتبه اهلل في اللوح المحفوظ ( بسم اهلل الرحمن الرحيم إني أنا اهلل ال إله إال‬
‫أنا ال شريك لي إنه من استسلم لقضائي وصبر على بالئي ورضى بحكمي كتبته صديقا وبعثته مع‬
‫الصديقين يوم القيامة )‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74744‬إن عيسى عليه السالم قال ‪ :‬يا بني إسرائيل إنما األمور ثالثة ‪ :‬أمر تبين لكم رشده‬

‫فاتبعوه وأمر تبين لكم غيه فاجتنبوه وأمر اختلف فيه فكلوه إلى اهلل تعالى ‪ -‬وفي لفظ ‪ :‬فردوه إلى‬

‫عالمه‬
‫( طب وأبو نصر السجزي في اإلبانة ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74747‬عجبا لغافل وال يغفل عنه وعجبا لطالب دنيا والموت يطلبه وعجبا لضاحك ملء فيه ال‬

‫يدري أأرضى اهلل أم أسخطه‬

‫( أبو الشيخ وأبو نعيم ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 74741‬قال اهلل تعالى ‪ :‬يا ابن آدم ثالثة ‪ :‬واحدة لي وواحدة لك وواحدة بيني وبينك فأما التي لي‬
‫فتعبدني ال تشرك بي شيئا وأما التي لك فما عملت من عمل جزيتك به وان أغفر فأنا الغفور الرحيم‬
‫وأما التي بيني وبينك فعليك الدعاء والمسألة وعلى اإلجابة والعطاء‬
‫( طب ‪ -‬عن سلمان )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 74744‬المرئ ما احتسب وعليه ما اكتسب والمرء مع من أحب ومن مات على ذنابى ( ذنابى ‪:‬‬
‫يعني على قصد طريق ‪ .‬أ هـ ج ‪ 94 / 2‬؟ ؟ النهاية ‪ .‬ب ) فهو من أهله‬
‫( طب وابن عساكر ‪ -‬عن أبي أمامة وفيه عمر بن بكر السكسكي له عن الثقات أحاديث مناكير )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 74744‬يقول اهلل تعالى ‪ :‬يا ابن آدم إن نازعك بصرك ما حرمت عليك فقد أعنتك عليه بطبقتين‬

‫فأطبقهما عليه وان نازعك لسانك إلى بعض ما حرمت عليك فقد أعنتك عليه بطبقتين فأطبقهما عليه‬

‫وان نازعك فرجك فقد أعنتك بطبقتين فأطبقهما عليه‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74749‬ينبغي للعاقل أن ال يكون شاخصا إال في ثالث ‪ :‬طلب لمعاش أو خطوة لمعاد أو لذة‬
‫في غير محرم‬

‫( الخطيب والديلمي ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74741‬يا أيها الناس أما تستحيون تجمعون ما ال تأكلون وتبنون ما ال تعمرون وتأملون ما ال‬
‫تدركون أال تستحيون من ذلك‬
‫( طب ‪ -‬عن أم الوليد بنت عمر بن الخطاب )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74794‬تعاهدوا الناس بالتذكرة واتبعوا الموعظة بالموعظة وهو أقوى للعالمين بما يحب اهلل وال‬
‫تخافوا في اهلل لومة الئم واتقوا اهلل الذي إليه تحشرون‬

‫( أبو نعيم والديلمي ‪ -‬عن عبيد بن سخر ابن لوذان )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫الفصل الرابع في الرباعيات‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 74799‬أال إنما هي أربع ‪ :‬ال تشركون باهلل وال تقتلون النفس التي حرم اهلل إال بالحق وال تزنون‬
‫وال تسرقون‬
‫( حم ت ( أخرجه اإلمام أحمد في مسنده ‪ 449 / 7‬في ترجم ة سلمة بن قيس األشجعي ‪ .‬ص ) ك‬
‫‪ -‬عن سلمة بن قيس )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 74792‬أوصيك يا أبا هريرة بخصال أربع ال تدعهن أبدا ما بقيت ‪ :‬عليك بالغسل يوم الجمعة‬
‫والبكور إليها وال تلغ وال تله وأوصيك بصيام ثالثة أيام من كل شهر فإنه صيام الدهر وأوصيك‬
‫بالوتر قبل النوم وأوصي ك بركعتي الفجر ال تدعهما وان صليت الليل كله فإن فيهما الرغائب‬
‫( ع ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74794‬أربع إذا كن فيك فال عليك ما فاتك من الدنيا ‪ :‬صدق الحديث وحفظ األمانة وحسن‬
‫الخلق وعفة مطعم‬
‫( حم طب ك هب ‪ -‬عن ابن عمر طب ‪ -‬عن ابن عمرو عد وابن عساكر ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74797‬أربع حق على اهلل عونهم ‪ :‬الغازي والمتزوج والمكاتب والحاج‬
‫( حم ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74791‬أربع من كن فيه حرمه اهلل تعالى على النار وعصمه من الشيطان من ملك نفسه حين‬

‫يرغب وحين يرهب وحين يشتهي وحين يغضب وأربع من كن فيه نشر اهلل تعالى عليه رحمته وادخله‬

‫الجنة ‪ :‬من آوى مسكينا ورحم الضعيف ورفق بالمملوك وأنفق على الوالدين‬
‫( الحكيم ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74794‬أربع من أعطيهن فقد أعطى خير الدنيا واآلخرة ‪ :‬لسان ذاكر وقلب شاكر وبدن على‬
‫البالء صابر وزوجة ال تبغيه خونا في نفسها وال ماله‬

‫( طب هب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74794‬أربع من سعادة المرء ‪ :‬أن تكون زوجته صالحة وأوالده أب اررا وخلطاؤه صالحين وأن‬
‫يكون رزقه في بلده‬
‫( ابن عساكر فر ‪ -‬عن علي ابن أبي الدنيا في كتاب اإلخوان ‪ -‬عن عبد اهلل بن الحكم عن أبيه‬
‫عن جده )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74799‬أربع ال يصبن إال بعجب ‪ :‬الصمت وهو أول العبادة والتواضع وذكر اهلل وقلة الشيء‬
‫( طب ك هب ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74791‬أربعة يؤتون أجورهم مرتين ‪ :‬أزواج النبي صلى اهلل عليه و سلم ومن أسلم من أهل‬

‫الكتاب ورجل كانت عنده أمة فأعجبته فأعتقه ا ثم تزوجها وعبد مملوك أدى حق اهلل تعالى وحق‬

‫سادته‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74724‬أربعة من كنز الجنة ‪ :‬إخفاء الصدقة وكتمان المصيبة وصلة الرحم وقول ( ال حول وال‬
‫قوة إال باهلل )‬

‫( خط ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74729‬أربع من كن فيه كان من المسلمين وبنى اهلل بيتا في الجنة أوسع من الدنيا وما فيها ‪:‬‬

‫من كان عصمة أمره ( ال إله إال اهلل ) واذا أصاب ذنبا قال ( أستغفر اهلل ) واذا أعطى نعمة قال (‬

‫الحمد هلل ) واذا أصابته مصيبة قال ( إنا هلل وانا إليه راجعون )‬
‫( أبو إسحاق المراغي في ثواب األعمال ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74722‬ثالث أحلف عليهن ال يجعل اهلل تعالى من له سهم في اإلسالم كمن ال سهم له وأسهم‬

‫اإلسالم ثالثة ‪ :‬الصالة والصوم والزكاة وال يتولى اهلل عبدا في الدنيا فيوليه غيره يوم القيامة وال يحب‬
‫رجل قوما إال جعله اهلل معهم والرابعة لو حلفت عليها رجوت أن ال آثم ‪ :‬ال يستر اهلل عبدا في الدنيا‬
‫إال ستره يوم القيامة‬

‫( حم ك ن هب ‪ -‬عن عائشة ع ‪ -‬عن ابن مسعود طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74724‬ثالثة من قالهن دخل الجنة ‪ :‬من رضى باهلل ربا وباإلسالم دينا وبمحمد رسوال والرابعة‬
‫لها من الفضل كما بين السماء واألرض وهي الجهاد في سبيل اهلل عز و جل‬

‫( حم ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74727‬من اجتنب أربعا دخل الجنة ‪ :‬الدماء واألموال والفروج واألشربة‬
‫( البزار ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74721‬من أصبح يوم الجمعة صائما وعاد مريضا وأطعم مسكينا وشيع جنازة لم يتبعه ذنب‬
‫أربعين سنة‬

‫( عد هب تخ ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74724‬من أصبح يوم الجمعة صائما وعاد مريضا وشهد جنازة وتصدق بصدقة فقد أوجب‬
‫( هب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74724‬أفضل المؤمنين إسالما من سلم المسلمون من لسانه ويده وأفضل المؤمنين إيمانا‬

‫أحسنهم خلقا وأف ضل المهاجرين من هجر ما نهى اهلل عنه وأفضل الجهاد من جاهد نفسه في ذات‬

‫اهلل عز و جل‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عمرو )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74729‬أقيموا الصالة وآتوا الزكاة وحجوا واعتمروا واستقيموا يستقم بكم‬
‫( طب ‪ -‬عن سمرة )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74721‬لو يعلم الناس ما في النداء وال صف األول ثم لم يجدوا إال أن يستهموا عليه الستهموا‬
‫ولو يعلمون ما في التهجير الستبقوا عليه ولو يعلمون ما في العتمة والصبح ألتوهما ولو حبوا‬

‫( مالك حم ق ن ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74744‬إن اهلل تعالى حد حدودا فال تعتدوها وفرض فرائض فال تضيعوها وحرم أشياء فال‬
‫تنتهكوها وترك أشياء من غير نسيان من ربكم ولكن رحمة منه لكم فاقبلوها وال تبحثوا عنها‬
‫( ك ‪ -‬عن أبي ثعلبة )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 74749‬إن اهلل تعالى عز و جل قسم بينكم أخالقكم كما قسم بينكم أرزاقكم وان اهلل تعالى يعطي‬
‫الدنيا من يحب ومن ال يحب وال يعطي الدين إال من أحب ومن أعطاه الدين فقد أحبه والذي نفسي‬
‫بيده ال يسلم عبد حتى يسلم قلبه ولسانه وال يؤمن حتى يأمن جاره بوائقه غشمه وظلمه وال يكسب‬
‫عبد ماال من حرام فينفق منه فيبارك له فيه وال يتصدق به فيقبل منه وال يتركه خلف ظهره إال كان‬
‫زاده إلى النار إن اهلل ال يمحو السيئ بالسيئ ولكن يمحو السيئ بالحسن إن الخبيث ال يمحو الخبيث‬

‫( حم ( الحديث في مسند اإلمام أحمد ‪ 9 /‬؟ ؟ ومر عزو هذا الحديث برقم ‪ 1144‬جزء ‪. 47 / 4‬‬
‫ص ) ك هب ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 74742‬والذي نفسي بيده ما من عبد يصلي الصلوات الخمس ويصوم رمضان ويخرج الزكاة‬
‫ويجتنب الكبائر السبع إال فتحت له أبواب الجنة فقيل له ‪ :‬ادخل الجنة بسالم‬

‫( ن حب ك ‪ -‬عن أبي هريرة وأبي سعيد )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 74744‬أتاني جبرئيل فقال ‪ :‬يا محمد ربك يقرأ عليك السالم ويقول لك ‪ :‬إن عبادي من ال‬
‫يصلح إيمانه إال بالغنى ولو أفقرته لكفر وان من عبادي من ال يصلح إيمانه إال بالفقر ولو أغنيته‬
‫لكفر وان من عبادي من ال يصلح إيمانه إال بالسقم ولو أصححته لكفر وان من عبادي من ال‬

‫يصلح إال بالصحة ولو أسقمته لكفر‬
‫( خط ‪ -‬عن عمر )‬

‫(‪)9492/91‬‬

‫‪ - 74747‬أيما مسلم رمى بسهم في سبيل اهلل فبلغ مخطئا أو مصيبا فله من األجر كرقبة أعتقها‬
‫من إسماعيل وأيما رجل شاب في سبيل اهلل فهو له نور وأيما رجل أعتق رجال مسلما فكل عضو من‬
‫المعتق بعضو من المعتق فداء له من النار وأيما رجل قام وهو يريد الصالة فأفضى الوضوء إلى‬
‫أماكنه سلم من كل ذنب وخطيئة هي له فإن قام إلى الصالة رفعه اهلل درجة وان رقد رقد سالما‬

‫( طب ‪ -‬عن عمرو بن عبسة )‬

‫(‪)9492/91‬‬

‫‪ - 74741‬يا غالم إني أعلمك كلمات ‪ :‬احفظ اهلل يحفظك احفظ اهلل تجده تجاهك إذا سألت فاسأل‬
‫اهلل واذا استعنت فاستعن باهلل واعلم أن األمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إال‬
‫بشيء قد كتبه اهلل لك ولو اجتمعوا على أن يضروك بشيء لم يضروك إال بشيء قد كتبه اهلل عليك‬
‫جفت األقالم ورفعت الصحف‬

‫( حم ( أخرجه الترمذي كتاب صفة القيامة رقم ( ‪ . ) 2199‬وقال حسن صحيح ‪ .‬ص ) ت ك ‪-‬‬
‫عن ابن عباس )‬

‫(‪)9492/91‬‬

‫‪ - 74744‬بادروا باألعمال هرما ناغصا وموتا خالسا ومرضا حاب سا وتسويفا مؤيسا‬
‫( هب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74744‬عليك بتقوى اهلل فإنها جماع كل خير وعليك بالجهاد فإنه رهبانية المسلمين وعليك بذكر‬
‫اهلل وتالوة كتاب اهلل تعالى فإنه نور لك في األرض وذكر لك في السماء واخزن لسانك إال من خير‬

‫فأنك بذلك تغلب الشيطان‬
‫( ابن الضريس ع ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74749‬ذكر األنبياء من العبادة وذكر الصالحين كفارة وذكر الموت صدقة وذكر القبر يقربكم‬
‫من الجنة‬

‫( فر ‪ -‬عن معاذ )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74741‬فكوا العاني وأجيبوا الداعي وأطعموا الجائع وعودوا المريض‬
‫( حم خ ‪ -‬عن أبي موسى )‬

‫(‪)9497/91‬‬

‫‪ - 74774‬من اشتاق إلى الجنة سارع إلى الخيرات ومن أشفق من النار لهى عن الشهوات ومن‬
‫ترقب الموت هانت عليه اللذات ومن زهد في الدنيا هانت عليه المصيبات‬
‫( هب ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9497/91‬‬

‫‪ - 74779‬اعبد اهلل وال تشرك به شيئا وزل مع القرآن أينما زال واقبل الحق ممن جاءه من صغير‬
‫أو كبير وان كان بغيضا بعيدا واردد الباطل على من جاء به من صغير أو كبير وان كان حبيبا‬
‫قريبا‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9497/91‬‬

‫‪ - 74772‬أوصيكم بأصحابي خيرا ثم الذين يلونهم ثم يفشو الكذب حتى يحلف الرجل وال يستحلف‬
‫ويشهد الشاهد وال يستشهد أال ال يخلون رجل بامرأة إال كان ثالثهما الشيطان عليكم بالجماعة واياكم‬

‫والفرقة فإن الشيطان مع الواحد وهو من االثنين أبعد من أراد بحبوحة الجنة فليلزم الجماعة من سرته‬
‫حسنته وساءته سيئته فذلكم المؤمن‬
‫( حم ت ك ‪ -‬عن عمر )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 74774‬أطب الكالم وأفش السالم وصل األرحام وصل بالليل والناس نيام ثم ادخل الجنة بسالم‬
‫( حل ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 74777‬طوبى لمن شغله عيبه عن عيوب الناس وأنفق الفضل من ماله وأمسك الفضل من قوله‬
‫ووسعته السنة ولم يعد عنها إلى البدعة‬

‫( فر ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 74771‬إذا وقف السائل على الباب وقفت الرحمة معه قبلها من قبلها وردها من ردها ومن نظر‬
‫إلى مسكين نظر رحمة نظر اهلل إليه رحمة ومن أطال الصالة خفف اهلل عنه يوم يقوم الناس لرب‬
‫العالمين ومن أكثر الدعاء قالت المالئكة ‪ :‬صوت معروف ودعاء مستجاب وحاجة مقضية‬

‫( حل ‪ -‬عن ثور بن يزيد مرسال )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74774‬عليك بالهجرة فإنه ال مثل لها عليك بالجهاد فإنه ال مثل له عليك بالصوم فإنه ال مثل له‬
‫عليك بالسجود فإنك ال تسجد هلل سجدة إال رفعك اهلل بها درجة وحط عنك بها خطيئة‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي فاطمة )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74774‬أفش السالم وأطعم الطعام وصل األرحام وقم بالليل والناس نيام وادخل الجنة بسالم‬
‫( حم حب ك ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74779‬ليس شيء أحب إلى اهلل من قطرتين وأثرين ‪ :‬قطرة دموع من خشية اهلل وقطرة دم تهراق‬
‫في سبيل اهلل وأما األثران فأثر في سبيل اهلل وأثر في فريضة من فرائض اهلل‬

‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب الجهاد باب ما جاء في المرابط رقم ‪ 9441‬وقال حسن غريب ‪ .‬ص )‬
‫‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74771‬إن في الجنة غرفا يرى ظاهرها من باطنها أعدها اهلل تعالى لمن أطعم الطعام وأالن‬
‫الكالم وتابع الصيام وصلى بالليل والناس نيام‬

‫( حم حب هب ‪ -‬عن أبي مالك األشعري ت ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74714‬ائت المعروف واجتنب المنكر وانظر ماذا يعجب أذنك أن يقول لك القوم إذا قمت من‬
‫عندهم فأته وانظر الذي تكره أن يقول لك القوم إذا قمت من عندهم فاجتنبه‬

‫( خد وابن سعد والبغوي في معجمه والباوردي في المعرفة هب ‪ -‬عن حرملة بن عبد اهلل بن أوس‬
‫وما له غيره )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫الترغيب الرباعي من اإلكمال‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 74719‬أجيبوا الداعي وعودوا المريض وأطعموا الجائع وفكوا العاني‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي موسى )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 74712‬أربع إذا كن فيك فال عليك ما فاتك من الدنيا ‪ :‬حفظ أمانة وصدق حديث وحسن خليقة‬
‫وعفة طعمة‬

‫( حم طب هب ‪ -‬عن ابن عمر الخرائطي في مكارم األخالق عد ك عن ابن عباس )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 74714‬أربع يستأنفون العمل ‪ :‬المريض إذا برأ والمشرك إذا أسلم والمنصرف من الجمعة إيمانا‬
‫واحتسابا والحاج‬

‫( الديلمي ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 74717‬أربع مسبغات وأربع ماحيات فأما المسبغات فنفقتك في سبيل اهلل بسبعمائة ونفقتك على‬
‫أبويك بسبعمائة وذبيحتك شاتك يوم فطرك ألهلك بسبعمائة وأما الماحيات فصيام شهر رمضان وحج‬
‫البيت واتيان مسجد رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم واتيان مسجد بيت المقدس‬
‫( أب و الشيخ في الثواب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 74711‬أربع من سنن المرسلين ‪ :‬الحياء والحلم والسواك والتعطر‬
‫( البغوي ‪ -‬عن مليح بن عبد اهلل الخطمي عن أبيه عن جده )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 74714‬أربع أنا لهم شفيع يوم القيامة ‪ :‬المكرم لذريتي والقاضي لهم حوائجهم والساعي لهم في‬
‫أمورهم عندما اضطروا إليه والمحب لهم بقلبه ولسانه‬

‫( الديلمي من طريق عبد اهلل بن أحمد ابن عامر عن أبيه عن علي بن موسى الرضا عن آبائه عن‬
‫علي رضي اهلل عنه )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 74714‬أربعة من كن فيه بنى اهلل له بيتا في الجنة وكان في نور اهلل األعظم ‪ :‬من كانت‬

‫عصمته ‪ :‬ال إله إال اهلل واذا أصاب حسنة قال ‪ :‬الحمد هلل واذا أصاب ذنبا قال ‪ :‬استغفر اهلل واذا‬
‫أصابته مصيبة قال ‪ :‬إنا هلل وانا إليه راجعون‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 74719‬استقيموا ونعما إن استقمتم وحافظوا على الوضوء وخير أعمالكم الصالة وتحفظوا من‬
‫األرض فإنها أمكم وانه ليس من أحد عامل عليها خي ار أو شرا إال وهي مخبرة به‬
‫( طب والبغوي عن ربيعة الجرشي )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 74711‬أصبح يوم صومك دهينا مترجال وال تصبح يوم صومك عبوسا وأجب دعوة من دعاك‬
‫من المسلمين ما لم يظهروا المعازف فال تجبهم وصل على من مات من أهل قبلتنا وان كان‬

‫مصلوبا أو مرجوما وألن تلقى اهلل بمثل قراب األرض ذنوبا خير من أن تبت الشهادة على أحد من‬
‫أهل القبلة‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9429/91‬‬

‫‪ - 74744‬أطعم الطعام أفش السالم وصل األرحام وقم بالليل والناس نيام تدخل الجنة بسالم‬
‫( حب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9429/91‬‬

‫‪ - 74749‬إن في الجنة لشجرة يخرج من أعالها الحلل ومن أسفلها خيل بلق من ذهب مسرجة‬

‫ملجمة بالدر والياقوت ال تروث وال تبول ذوات أجنحة فيجلس عليها أولياء اهلل فتطير بهم حيث شاؤا‬

‫فيقول الذين أسفل منهم ‪ :‬يا أهل الجنة ناصفونا يا رب ما بلغ بهؤالء هذه الكرامة ؟ فقال اهلل ‪ :‬إنهم‬
‫كانوا يصومون وكنتم تفطرون وكانوا يقومون الليل وكنتم تنامون وكانوا ينفقون وكنتم تبخلون وكانوا‬
‫يجاهدون العدو وكنتم تجبنون‬
‫( أبو الشيخ في العظمة والخطيب ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9429/91‬‬

‫‪ - 74742‬أال أنبئكم بما يشرف اهلل به البنيان ويرفع به الدرجات أن تحلم عمن جهل عليك وأن‬
‫تصل من قطعك وأن تعطى من حرمك وتقصر عمن ظلمك‬
‫( طب ‪ -‬عن عبادة بن الصامت )‬

‫(‪)9422/91‬‬

‫‪ - 74744‬عليك بالهجرة فإنه ال مثل لها عليك بالجهاد فإنه ال مثل له عليك بالصوم فإنه ال مثل له‬
‫عليك بالسجود فإنه ال تسجد هلل سجدة إال رفعك اهلل تعالى بها درجة وحط بها عنك خطيئة‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي فاطمة )‬

‫(‪)9422/91‬‬

‫‪ - 74747‬عليك بالرفق والعفو في غير ترك الحق يقول الجاهل ‪ :‬قد ترك من حق اهلل وأمت أمر‬
‫الجاهلية إال ما حسنه اإلسالم وليكن أكبر همك الصالة فإنها رأس اإلسالم بعد اإلقرار باهلل عز و‬

‫جل‬
‫( ابن الل ‪ -‬عن معاذ )‬

‫(‪)9422/91‬‬

‫‪ - 74741‬عليك بتالوة القرآن وذكر اهلل عز و جل فإنه ذكر لك في السماء ونور لك في األرض‬
‫وعليك بطول الصمت فإنه مطردة للشيطان وعون لك على أمر دينك وقل الحق وان كان مرا‬

‫( ابن الل ‪ -‬عن أبي ذر أبو الشيخ ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 74744‬قال داود عليه السالم ‪ :‬يا إلهي ما جزاء من شيع ميتا إلى قبره ابتغاء مرضاتك ؟ قال ‪:‬‬
‫جزاؤه أشيعه مالئكتي فتصلي على روحه في األرواح قال ‪ :‬اللهم فما جزاء من يعزي حزينا ابتغاء‬

‫مرضاتك ؟ قال ‪ :‬اللهم فما جزاء من عال يتيما أو أرملة ابتغاء مرضاتك ؟ قال ‪ :‬جزاؤه أن أظله يوم‬
‫ال ظل إال ظلي قال ‪ :‬اللهم فما جزاء من سالت دموعه على وجنتيه من مخافتك ؟ قال أن أقى‬
‫وجهه لفح جهنم وأؤمنه يوم القيامة الفزع األكبر‬
‫( ابن عساكر والديلمي ‪ -‬عن ابن مسعود وفيه حسن بن فرقد ضعيف )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 74744‬قال داود عليه السالم فيما يخاطب ربه ‪ :‬يا رب أي عبادك أحب إليك أحبه بحبك ؟ قال‬
‫‪ :‬يا داود أحب عبادي إلى نقي القلب ونقي الكفين ال يأتي إلى أحد سوءا وال يمشي بالنميمة تزول‬
‫الجبال وال يزول أحبني وأحب من يحبني وحببني إلى عبادي قال ‪ :‬يا رب إنك لتعلم أني أحبك‬
‫وأحب من يحبك فكيف أحببك إل ى عبادك ؟ قال ذكرهم بآالئي وبالئي ونعمائي يا داود إنه ليس من‬
‫عبد يعين مظلوما أو يمشي معه في مظلمته إال أثبت قدميه يوم تزول األقدام‬

‫( هب وابن عساكر ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 74749‬كل عين باكية يوم القيامة إال عين بكت من خشية اهلل وعين فقئت في سبيل اهلل وعين‬
‫غضت عن محارم اهلل وعين باتت ساهرة يباهي اهلل تعالى به المالئكة يقول ‪ :‬انظروا إلى عبدي‬

‫روحه عندي وجسده في طاعتي وقد تجافى بدنه عن المضاجع يدعوني خوفا وطمعا في رحمتي‬

‫أشهدوا أني قد غفرت له‬
‫( الرافعي عن أسامة بن زيد )‬

‫(‪)9427/91‬‬

‫‪ - 74741‬ما من جرعة أح ب إلى اهلل من جرعة غيظ كظمها رجل أو جرعة صبر على مصيبة‬
‫وما قطرة أحب إلى اهلل تعالى من قطرة دمع من خشية اهلل أو قطرة دم أهريقت في سبيل اهلل‬

‫( ابن المبارك ‪ -‬عن الحسن مرسال )‬

‫(‪)9427/91‬‬

‫‪ - 74744‬ما جرع عبد جرعتين أحب إلى اهلل عز و جل من جرعة غيظ يكظمها بحلم وحسن عفو‬
‫وجرعة مصيبة محزنة موجعة ردها بصبر وحسن عزاء وما خطا عبد خطوتين أحب إلى اهلل تعالى‬
‫عز و جل منه إلى صلة رحم يصلها أو إلى فريضة يؤديها‬
‫( ابن الل ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9427/91‬‬

‫‪ - 74749‬ما أعطى أحد أربعة فمنع أربعة ما أعطى أحد الشكر فمنع الزيادة ألن اهلل تعالى يقول {‬
‫لئن شكرتم ألزيدنكم } وما أعطى أحد الدعاء فمنع اإلجابة ألن اهلل تعالى يقول { ادعوني استجب‬
‫لكم } وما أعطى أحد االستغفار ثم منع المغفرة ألن اهلل تعالى يقول { استغفروا ربكم إنه كان غفارا }‬
‫وما أوتى أحد التوبة فمنع التقبل ألن اهلل تعالى يقول { وهو الذي يقبل التوبة عن عباده }‬

‫( هب ‪ -‬عن عطارد بن مصعب )‬

‫(‪)9421/91‬‬

‫‪ - 74742‬من أعطى أربعا لم يحرم أربعا ‪ :‬من أعطى الدعاء لم يحرم اإلجابة ألن اهلل تعالى يقول‬
‫{ ادعوني استجب لكم } ومن أعطى الشكر لم يحرم الزيادة ألن اهلل تعالى يقول { لئن شكرتم‬
‫ألزيدنكم } ومن أعطى االستغفار لم يحرم المغفرة ألن اهلل تعالى يقول { استغفروا ربكم إنه كان غفارا‬

‫} ومن أعطى التوبة لم يحرم القبول ألن اهلل تعالى يقول { هو الذي يقبل التوبة عن عباده }‬
‫( هب ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9421/91‬‬

‫‪ - 74744‬من أعطى أربعا أعطي أربعا وتفسير ذلك في كتاب اهلل عز و جل من أعطى الذكر‬
‫ذكره اهلل تعالى ألن اهلل تعالى يقول { اذكروني أذكركم } ومن أعطى الدعاء أعطى اإلجابة ألن اهلل‬

‫تعالى يقول { ادعوني استجب لكم } ومن أعطى الشكر أعطي الزيادة ألن اهلل تعالى يقول { لئن‬
‫شكرتم ألزيدنكم } ومن أعطى االستغفار أعطى المغفرة ألن اهلل تعالى يقول { استغفروا ربكم إنه كان‬
‫غفارا }‬
‫( هب ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9421/91‬‬

‫‪ - 74747‬من ابتاله اهلل ببالء في جسده فهو له حظ ومن فعل حسنة فبعشر أمثالها ومن أنفق‬
‫فاضلة في سبيل اهلل فبسبعمائة ومن أماط أذى عن الطريق كتبت له حسنة‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أبي عبيدة بن الجراح )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 74741‬من أقام الصالة وآتى الزكاة وصام رمضان واجتنب الكبائر فله الجنة قيل ‪ :‬وما الكبائر‬

‫؟ قال ‪ :‬اإلشراك باهلل وعقوق الوالدين والفرار من الزحف‬
‫( ابن جرير ‪ -‬عن أبي أيوب )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 74744‬من بر يمينه وصدق لسانه واستقام قلبه وعف بطنه وفرجه فذاك من الراسخين في العلم‬
‫( ابن جرير وابن أبي حاتم طب ‪ -‬عن أبي الدرداء وأنس وأبي أمامة وواثلة معا )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 74744‬من جمع اهلل له أربع خصال جمع اهلل له خير الدنيا واآلخرة قلبا شاكرا ولسانا ذاك ار ودارا‬
‫قصدا وزوجة صالحة‬

‫( ابن النجار ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 74749‬من حسنت صالته وقل ماله وكثر عياله ولم يغتب الناس كان معي في الجنة كهاتين‬
‫( سمويه ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 74741‬نور الحكمة الجوع ورأس الدين ترك الدنيا والقربة إلى اهلل حب المساكين والدنو منهم‬

‫والبعد من اهلل الذي قوى به على المعاصي الشبع فال تشبعوا بطونكم فيطفأ نور الحكمة من صدوركم‬
‫فإن الحكمة تسطع في القلب مثل السراج‬

‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9424/91‬‬

‫‪ - 74794‬ال تشرك باهلل شيئا وتقيم الصالة وتؤتي الزكاة وتحب للناس ما تحب أن يؤتى إليك‬
‫( ابن قانع ‪ -‬عن خالد بن عبد اهلل القشيري عن أبيه عن جده )‬

‫(‪)9429/91‬‬

‫‪ - 74799‬اعبد اهلل وال تشرك به شيئا وزل مع القرآن أينما زال وأقبل الحق ممن جاء به من صغير‬
‫أو كبير وان كان بغيضا بعيدا واردد الباطل على من جاء به وان كان حبيبا قريبا‬

‫( كر والديلمي ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9429/91‬‬

‫‪ - 74792‬ال يجتمع أربعة في المؤمن إال أوجب اهلل له بهن الجنة ‪ :‬الصدق في اللسان والسخاء‬
‫في المال والمودة في القلب والنصيحة في المشهد والمغيب‬
‫( ك في تاريخه ‪ -‬عن ابن عمر وفيه عمرو بن هارون البلخي متروك )‬

‫(‪)9429/91‬‬

‫‪ - 74794‬يا عقبة أال أخبرك بأفضل أخالق أهل الدنيا وأهل اآلخرة تصل من قطعك وتعطي من‬
‫حرمك وتعفو عمن ظلمك أال ومن أراد أن يبسط له في رزقه ويمد له في عمره فليتق اهلل وليصل‬

‫رحمه‬
‫( حم وابن أبي الدنيا في ذم الغضب طب ك ‪ -‬عن عقبة بن عامر )‬

‫(‪)9421/91‬‬

‫‪ - 74797‬يا علي كن سخيا فإن اهلل تعالى يحب السخي وكن شجاعا فإن اهلل يحب الشجاع وكن‬
‫غيورا فإن اهلل يحب الغيور وان امرؤ سألك حاجة فاقضها فإن لم يكن لها أهال كنت أنت لها أهال‬
‫( ابن أبي الدنيا في قضاء الحوائج ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9421/91‬‬

‫‪ - 74791‬ليس من المؤمنين من ال يأمن جاره بوائقه من كان يؤمن باهلل واليوم اآلخر فليكرم ضيفه‬
‫ومن كان يؤمن باهلل واليوم اآلخر فال يؤذ جاره ومن كان يؤمن باهلل واليوم اآلخر فليقل خي ار أو‬

‫ليسكت إن اهلل يحب الحي الحليم العفيف المتعفف ويبغض الفاحش البذى السائل الملحف ( الملحف‬
‫‪ :‬ألحف السائل ‪ :‬ألح يقال ‪ :‬ليس للملحف مثل الرد صفحة ‪ 71‬؟ ؟ المختار ‪ .‬ب ) إن الحياء من‬
‫اإليمان واإليمان في الجنة وان الفحش من البذاء والبذاء في النار‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن مسعود عن فاطمة الزهراء )‬

‫(‪)9421/91‬‬

‫‪ - 74794‬أوصيك يا أبا هريرة بخصال أربع ال تدعهن أبدا ما بقيت أبدا ‪ :‬عليك بالغسل يوم‬
‫الجمعة والبكور إليها وال تلغ وال تله وأوصيك بصيام ثالثة أيام من كل شهر فإنه صيام الدهر‬
‫وأوصيك بالوتر قبل النوم وأوصيك بركعتي الفجر ال تدعنها وان صليت الليل كله فإن فيهما الرغائب‬
‫قالها ثالثا‬

‫( ع والشيرازي في األلقاب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74794‬كان فيما أعطى اهلل موسى في األلواح األول ‪ :‬اشك ر لي ولوالديك أقيك المتالف وأنسي (‬
‫أنسى ‪ :‬نسأ الشيء ينسؤه نسأ وأنسه ‪ :‬أخره ‪ .‬ونسأ اهلل في أجله وأنسأ أجله ‪ :‬أخره ‪ .‬أه ‪ -‬ج ‪/ 9‬‬
‫‪ 944‬لسان العرب ‪ .‬ب ) في عمرك وأحييك حياة طيبة وأقلبك إلى خيرها وال تقتل النفس التي‬

‫حرمت إال بالحق فتضيق عليك األرض برحبها والسماء بأقطارها وتبوء بسخطي في النار وال تحلف‬

‫باسمي كاذبا فإني ال أطهر وال أزكي من لم ينزهني ويعظم اسمي‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74799‬قال اهلل تعالى ‪ :‬أربع خصال ‪ :‬واحدة منهن لي وواحدة لك وواحدة فيما بيني وبينك‬

‫وواحدة فيما بينك وبين عبادي فأما التي ل ي فتعبدني ال تشرك بي شيئا وأما التي لك علي فما عملت‬
‫من خير جزيتك به وأما التي بيني وبينك فمنك الدعاء وعلي اإلجابة وأما التي بينك وبين عبادي‬

‫فارض لهم ما ترضى لنفسك‬
‫( ع حل ‪ -‬عن أنس وضعف )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74791‬نعم الشيء الجهاد في سبيل اهلل وعاد بالناس أملك من ذلك نعم الشيء الصيام والصدقة‬

‫وعاد بالناس أملك من ذلك الصمت األمن يا خير يا معاذ بن جبل ثكلتك أمك وهل يكب الناس على‬

‫مناخرهم في جهنم إال ما نطقت ألسنتهم فمن كان يؤمن باهلل واليوم اآلخر فليقل خيرا أو ليسكت عن‬

‫شر قولوا خيرا تغنموا واسكتوا عن شر تسلموا‬
‫( طب كر ‪ -‬عن عبادة بن الصامت )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫الفصل الخامس في خماسيات الترغيب‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74714‬اغتنم خمسا قبل خمس ‪ :‬حياتك قبل موتك وصحتك قبل سقمك وفراغك قبل شغلك‬
‫وشبابك قبل هرمك وغناءك قبل فقرك‬
‫( ك ( قال المناوي في الفيض ( ‪ ) 91 / 9‬؟ ؟ قال العراقي الزين ‪ :‬إسناده حسن ‪ .‬ص ) هب ‪-‬‬

‫عن ابن عباس حم في الزهد حل هب ‪ -‬عن عمرو بن ميمون )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74719‬خمس من فعل واحدة منهن كان ضامنا على اهلل ‪ :‬من عاد مريضا أو خرج مع جنازة أو‬
‫خرج غازيا أو دخل على إمامه يريد تعزيره وتوقيره أو قعد في بيته فسلم الناس منه وسلم من الناس‬
‫( حم طب ‪ -‬عن معاذ )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 74712‬خمس من عملهن في يوم كتبه اهلل من أهل الجنة ‪ :‬من صام يوم الجمعة وراح إلى‬
‫الجمعة وعاد مريضا وشهد جنازة وأعتق رقبة‬
‫( ع هب ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 74714‬خمس من العبادة ‪ :‬قلة الطعم ( الطعم ‪ :‬الطعام ‪ .‬المختار صفحة ‪ . 494‬ب ) والقعود‬
‫في المساجد والنظر إلى الكعبة والنظر في المصحف والنظر إلى وجه العالم‬

‫( فر ‪ -‬عن أبي هريرة ) ( أورده اإلمام السيوطي في الجامع الصغير برقم ‪ 4144‬وقال المناوي في‬
‫الفيض ( ‪ ) 411 / 4‬وفيه سليمان بن الربيع النهدي ‪ .‬قال الذهبي ‪ 244 / 2‬تركه الدارقطني فهو‬
‫ضعيف ‪ .‬ص )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 74717‬خمس من العبادة ‪ :‬النظر في المصحف والنظر إلى الكعبة والنظر إلى الوالدين والنظر‬
‫في زمزم وهي تحط الخطايا والنظر في وجه العالم‬

‫( قط في ‪) . . .‬‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74711‬اتق اهلل وال تحقرن من المعروف شيئا ولو أن تفرغ من دلوك في إناء المستسقي وأن‬

‫تلقى أخاك ووجهك إليه منبسط واياك واسبال اإلزار فإن إسبال اإلزار من المخيلة ( المخيلة ‪ :‬ذو‬

‫مخيلة ‪ :‬أي ذو كبر ‪ .‬المختار صفحة ‪ . 912‬ب ) وال يحبها اهلل وان امرؤ شتمك وعيرك بأمر هو‬
‫فيك فال تعيره بأمر هو فيه ودعه يكون وباله عليه وأجره لك وال تسبن أحدا‬
‫( الطيالسي ( أورده السيوطي في الجامع الكبير بلفظه وعزوه وبرقم ‪ . 912‬وهكذا أورده السيوطي‬
‫في الجامع الصغير برقم ‪ . 994‬وأخرجه اإلمام أحمد في مسنده ‪ 41 / 7‬و ‪ 47 ، 44 / 1‬و ‪449‬‬
‫‪ .‬ص ) ت هب ‪ -‬عن جابر بن سليم الهجيمي )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74714‬ال تسبن أحد ا وال تحقرن من المعروف شيئا ولو أن تكلم أخاك وأنت منبسط إليه وجهك‬
‫إن ذلك من المعروف وارفع إزارك إلى نصف الساق فإن أبيت فإلى الكعبين واياك واسبال اإلزار‬

‫فإنها من المخيلة وان اهلل تعالى ال يحب المخيلة وان امرؤ شتمك وعيرك بما يعلم فيك فال تعيره بما‬
‫تعلم فيه فإنما وبال ذلك عليه‬
‫( د ‪ -‬عن جابر بن سليم ) ( قال المناوي في الفيض ( ‪ ) 924 ، 22 / 9‬قال المناوي في رياضه‬
‫رواه أبو داود كتاب اللباس باب ما جاء في إسبال اإلزار رقم ‪ 7497‬والترمذي باإلسناد الصحيح‬

‫ورمز المصنف لصحته ‪ .‬ص )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74714‬يا أبا هريرة كن ورع ا تكن من أعبد الناس وارض بما قسم اهلل لك تكن من أغنى الناس‬
‫وأحب للمسلمين والمؤمنين ما تحب لنفسك وأهل بيتك وأكره لهم ما تكره لنفسك وأهل بيتك تكن مؤمنا‬
‫وجاور من جاورت بإحسان تكن مسلما واياك وكثرة الضحك فإن كثرة الضحك فساد القلب‬

‫( هـ ‪ -‬عن أبي هريرة ) ( أخرجه ابن ماجه كتاب الزهد باب الورع والتقوى رقم ‪ 7294‬وقال في‬
‫الزوائد ‪ :‬إسناده حسن )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 74719‬كن ورعا تكن أعبد الناس كن قنعا تكن أشكر الناس وأحب للناس ما تحب لنفسك تكن‬
‫مؤمنا وأحسن مجاورة من جاورك تكن مسلما وأقل الضحك فإن كثرة الضحك تميت القلب‬

‫( الخرائطي في مكارم األخالق هب ‪ -‬عن واثلة وأبي هريرة )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 74711‬لكل شيء رأس ورأس اإليمان الورع ولكل شيء فرع وفرع اإليمان الصبر ولكل شيء‬
‫سنام وسنام هذه األمة عمي العباس ولكل شيء سبط وسبط هذه األمة الحسن والحسين ولكل شيء‬
‫جناح وجناح هذه األمة علي بن أبي طالب‬

‫( ابن عساكر ‪) . . . .‬‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 74144‬اتق المحارم تكن أعبد الناس وارض بما قسم اهلل لك تكن أغنى الناس وأحسن إلى جارك‬
‫تكن مؤمنا وأحب للناس ما تحب لنفسك تكن مسلما وال تكثر الضحك فإن كثرة الضحك تميت القلب‬

‫( حم ت ( أخرجه الترمذي كتاب الزهد باب الصحة والفراغ رقم ‪ 2444‬وقال غريب ‪ .‬ص ) هب ‪-‬‬
‫أبي هريرة )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74149‬أفش السالم وابذل الطعام واستحي من اهلل تعالى كما تستحيي رجال من رهطك ذا هيئة‬
‫وليحسن خلقك واذا أسأت فأحسن فإن الحسنات يذهبن السيئات‬

‫( طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74142‬أال يا رب نفس طاعمة ناعمة في الدنيا جائعة عارية يوم القيامة أال يا رب نفس جائعة‬
‫عارية في الدنيا طاعمة ناعمة يوم القيامة أال يا رب مكرم لنفسه وهو لها مهين أال يا رب مهين‬

‫لنفسه وهو لها مكرم أال يا رب متخوض ومتنعم فيما أفاء اهلل على رسوله ماله عند اهلل من خالق أال‬

‫وان عمل الجنة حزن بربوة أال وان النار سهل بشهوة أال يا رب شهوة ساعة أورثت حزنا طويال‬
‫( ابن سعد هب ‪ -‬عن أبي البجير )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74144‬أوصيك بتقوى اهلل في سر أمرك وعالنيته واذا أسأت فأحسن وال تسألن أحدا شيئا وال‬
‫تقبض أمانة وال تقض بين اثنين‬
‫( حم ‪ -‬عن أبي ذر )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74147‬أال أحدثكم بما يدخلكم الجنة ضرب بالسيف وطعام الضيف واهتمام بمواقيت الصالة‬
‫واسباغ الطهور في الليلة القرة واطعام الطعام على حبه‬

‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74141‬اال أخبركم برجالكم من أهل الجنة النبي في الجنة والشهيد في الجنة والصديق في الجنة‬
‫والمولود في الجنة والرجل يزور أخاه في ناحية المصر في اهلل في الجنة أال أخبركم بنسائكم من أهل‬

‫الجنة الودود الولود والعوود التي إذا ظلمت قالت ‪ :‬هذه يدي في يدك ال أذوق غمضا حتى ترضى‬
‫( قط في األفراد طب ‪ -‬عن كعب بن عجرة معا )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫الترغيب الخماسي من اإلكمال‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74144‬اعمل هلل رأي العين فإن لم تكن تراه فإنه يراك وأسبغ طهرك فإذا دخلت المسجد فاذكر‬
‫الموت فإن الرجل إذا ذكر الموت لحري أن يحسن صالته وصل صالة رجال ال يظن أن يصلي‬

‫صالة غيرها واياك وكل أمر يعتذر منه‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74144‬إن اهلل تعالى جواد يحب الجود ويحب معالي األخالق ويكره سفسافها وان من أكرم‬
‫إجالل اهلل أكرم ثالثة ‪ :‬أكرم ذا الشيبة في اإلسالم والحامل للقرآن غير الجافي عنه وال الغالي‬

‫واإلمام المقسط‬
‫( هناد والخرائطي في مكارم األخالق ‪ -‬عن ط لحة بن عبيد اهلل بن كريز مرسال )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74149‬إن في الجنة لغرفا إذا كان ساكنها فيها لم يخف عليه ما خارجها واذا خرج عنها لم‬

‫يخف عليه ما فيها قيل ‪ :‬لمن هي يا رسول اهلل ؟ قال ‪ :‬لمن أطاب الكالم وأدام الصيام وأطعم‬
‫الطعام وأفشى السالم وصلى بالليل والناس نيام قيل ‪ :‬يا رسول اهلل وما طيب الكالم ؟ قال ‪( :‬‬
‫سبحان اهلل والحمد هلل وال إله إال اهلل واهلل أكبر وهلل الحمد ) إنها تأتي يوم القيامة ولها مقدمات‬

‫ومعقبات ومجنبات قيل ‪ :‬فما إدامة الصيام ‪ :‬قال ‪ :‬من أدرك رمضان فصامه ثم أدرك رمضان‬
‫فصامه قيل ‪ :‬فما إطعام الطعام ؟ قال ‪ :‬كل من قات عياله وأطعمهم قيل ‪ :‬فما إفشاء السالم ؟ قال‬

‫‪ :‬مصافحة أخيك إذا لقيته وتحيته قيل ‪ :‬فما الصالة بالليل والناس نيام ؟ قال ‪ :‬صالة العشاء اآلخرة‬
‫واليهود والنصارى نيام‬
‫( الخطيب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74141‬إن في الجنة لغرفا يرى من ظاهرها من في باطنها ويرى من في باطنها من في ظاهرها‬
‫لمن أطاب الكالم وأفشى السالم وصلى في الليل والناس نيام‬

‫( الخرائطي في مكارم األخالق ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74194‬بخ بخ بخمس من لقى اهلل مستيقنا بهن دخل الجنة ‪ :‬تؤمن باهلل واليوم اآلخر والجنة‬
‫والنار والبعث بعد الموت والحساب‬

‫( حم ‪ -‬عن مولى رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ورجاله ثقات )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74199‬بخ بخ بخمس ما أثقلهن في الميزان ( سبحان اهلل والحمد هلل وال إله إال اهلل واهلل أكبر )‬

‫والولد الصالح يتوفى فيحتسبه والده وخمس من لقي اهلل بهن مستيقنا بهن وجبت له الجنة ‪ :‬من شهد‬
‫أن ال إله إال اهلل وأن محمدا عبده ورسوله وأيقن بالموت والحساب والجنة والنار‬

‫( ش حم ‪ -‬عن أبي سالم عن رجل من الصحابة )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74192‬بخ بخ بخمس ما أثقلهن في الميزان سبحان اهلل والحمد هلل وال إله إال اهلل واهلل أكبر والولد‬
‫الصالح يتوفى للمرء المسلم فيحتسبه‬

‫( ز والبغوي طس وتمام وابن عساكر ص ‪ -‬عن ثوبان ابن سعد ن ع حب والبغوي والباوردي ك‬
‫طب وأبو نعيم هب ‪ -‬عن أبي سلمى راعي رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم واسمه حريث حم ‪-‬‬
‫عن مولى رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم ط حم والروياني ص ‪ -‬عن أبي أمامة ش ‪ -‬عن أبي‬
‫الدرداء مرفوعا )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74194‬خمس من جاء بهن يوم القيامة مع إيمان دخل الجنة ‪ :‬من حافظ على الصلوات الخمس‬
‫على وضوئهن وركوعهن وسجودهن ومواقيتهن وصام رمضان وحج البيت إن استطاع إليه سبيال‬

‫وآتى الزكاة من ماله طيبة بها نفسه وأدى األمانة ‪ :‬قيل ‪ :‬يا نبي اهلل وما أداء األمانة ؟ قال ‪ :‬الغسل‬
‫من الجنابة إن لم يأمن ابن آدم على شيء من دينه غيرها‬
‫( محمد بن نصر وابن جرير طب ن عن أبي الدرداء وحسن )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74197‬خمس من عملهن في يوم كتبه اهلل تعالى من أهل الجنة ‪ :‬من صام يوم الجمعة وراح‬
‫إلى الجمعة وعاد مريضا وشهد جنازة وأعتق رقبة‬
‫( ع حب ص ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 74191‬من أقام الصالة وآتى الزكاة وحج البيت وصام رمضان وقرى الضيف ‪ :‬دخل الجنة‬
‫( طب هب ‪ -‬عن ابن عباس وضعف )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 74194‬من استعاذكم باهلل فأعيذوه ومن سألكم باهلل فأعطوه ومن ا ستجار باهلل فأجيروه ومن‬

‫دعاكم فأجيبوه ومن صنع إليكم فكافؤه فإن لم تجدوا ما تكافؤه فادعوا له حتى تروا أنكم قد كافأتموه‬

‫( ط حم د ن والحكيم طب هب حل ك ق وابن جرير في تهذيبه ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 74194‬من بسط رضاه وكف غضبه وبذل معروفه وأدى أمانته ووصل رحمه فهو في نور اهلل‬
‫األعظم‬

‫( ابن أبي الدنيا في ذم الغضب ‪ -‬عن الحسن الديلمي ‪ -‬عن عبد اهلل بن الحسن بن الحسن عن‬
‫أبيه عن جده عن علي )‬

‫(‪)9479/91‬‬

‫‪ - 74199‬من جاهد في سبيل اهلل كان ضامنا على اهلل ومن عاد مريضا كان ضامنا على اهلل ومن‬
‫غدا إلى المسجد أو راح كان ضامنا على اهلل ومن جلس في بيته لم يغتب أحدا بسوء كان‬

‫ضامناعلى اهلل ومن دخل على إمام يعزره ( يعزره ‪ :‬التعزير ‪ :‬النصرة والتعظيم ‪ .‬المصباح صفحة‬

‫‪ . 114‬ب ) كان ضامنا على اهلل‬
‫( الروياني طب حب ك ق ‪ -‬عن معاذ )‬

‫(‪)9479/91‬‬

‫‪ - 74191‬من شهد إمالك ( إمالك ‪ :‬وكنا ف ي إمالكه أي في نكاحه وتزويجه والمالك بكسر الميم‬

‫اسم بمعنى االمالك ‪ .‬المصباح صفحة ‪ . 414‬ب ) امرئ مسلم فكأنما صام يوما في سبيل اهلل عز‬
‫و جل واليوم بسبعمائة ومن شهد ختان امرئ مسلم فكأنما صام يوما في سبيل اهلل واليوم بسبعمائة‬
‫ومن عاد مريضا فكأنما صام يوما في سبيل اهلل واليوم بسبعمائة ومن اغتسل يوم الجمعة فكأنما‬

‫صام يوما في سبيل اهلل واليوم بسبعمائة‬
‫( األزدي في الضعفاء وأبو البركات ابن السقطي في معجمه وأبو الشيخ وابن النجار ‪ -‬عن ابن‬

‫عمر )‬

‫(‪)9479/91‬‬

‫‪ - 74124‬من صلى يوم الجمعة وصام يومه وعاد مريضا وشهد جنازة وشهد نكاحا وجبت له الجنة‬
‫( طب وأبو سعيد السمان في مشيخته ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9472/91‬‬

‫‪ - 74129‬من وفق صيام يوم الجمعة وعاد مريضا وشهد جنازة وتصدق وأعتق وجبت له الجنة‬
‫ذلك اليوم إن شاء اهلل تعالى‬

‫( ع هب ‪ -‬عن سعيد )‬

‫(‪)9472/91‬‬

‫‪ - 74122‬ال تشرك باهلل شيئا وتقيم الصالة وتؤتي الزكاة وتنصح المسلم وتفارق المشرك‬
‫( ابن سعد ‪ -‬عن جرير )‬

‫(‪)9472/91‬‬

‫‪ - 74124‬ال ينال عبد صريح اإليمان حتى يصل من قطعه ويعطي من حرمه ويعفو عمن ظلمه‬
‫ويغفر لمن شتمه ويحسن إلى من أساء إليه‬

‫( أبو الشيخ والديلمي ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 74127‬يا ابن آدم لك ما نويت وعليك ما اكتسبت ولك ما احتسبت وأنت مع من أحببت ومن‬
‫مات بطريق كان من أهل ذلك الطريق‬

‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 74121‬يا ابن مسعود هل تدري أي عرى اإليمان أوثق ؟ أوثق عرى اإليمان الوالية في اهلل‬
‫والحب في اهلل والب غض في اهلل يا ابن مسعود هل تدري أي المؤمنين أفضل ؟ أفضل الناس أحسنهم‬

‫عمال إذا فقهوا في دينهم يا ابن مسعود هل تدري أي المؤمنين أعلم الناس أبصرهم بالحق إذا اختلف‬

‫الناس وان كان في عمله تقصير وان كان يزحف من أسته زحفا يا ابن مسعود هل علمت أن بني‬
‫إسرائيل افترقوا على اثنتين وسبعين فرقة لم ينج منها إال ثالث فرق وهلك سائرهن فرقة أقامت في‬
‫الملوك والجبابرة فدعت إلى دين عيسى فأخذت وقتلت ونشرت بالمناشير وحرقت بالنار فصبرت‬
‫حتى لحقت باهلل ثم قامت طائفة أخرى لم يكن لهم قوة ولم تطق القيام بالقسط فلحقت بالجبال‬
‫فتعبدت وترهبت وهم الذين ذكرهم اهلل تعالى { ورهبانية ابتدعوها ما كتبناها عليهم إال ابتغاء رضوان‬
‫اهلل فما رعوها حق رعايتها فأتينا الذين آمنوا منهم أجرهم } هم الذين آمنوا بي وصدقوني { وكثير‬

‫منهم فاسقون } الذين لم يؤمنوا بي ولم يصدقوني ولم يرعوها حق رعايتها وهم الذين فسقهم اهلل‬
‫( عبد بن حميد والحكيم ع طب ك هب ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 74124‬يا خباب خمس إن فعلت بهن رأيتني وان لم ترني ‪ :‬تعبد اهلل وال تشرك به شيئا وان‬
‫قطعت وحرقت وتؤمن بالقدر خيره وشره تعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك وما أخطأك لم يكن‬
‫ليصيبك وال تشرب الخمر فإن خطيئتها تفرع ( تفرع ‪ :‬الفرع من كل شيء أعالها يعني تعلو الخطايا‬
‫‪ .‬المصباح صفحة ‪ . 472‬ب ) الخطايا كما أن شجرتها تعلو الشجر وبر والديك وان أمراك أن‬
‫تخرج من كل شيء من الدنيا وتعتصم بحبل الجماعة فإن يد اهلل مع الجماعة يا خباب إنك إن‬

‫رأيتني يوم القيامة ال تفارقني‬
‫( طب ‪ -‬عن خباب )‬

‫(‪)9477/91‬‬

‫‪ - 74124‬يا عمران إن اهلل يحب اإلنفاق ويبغض اإلقتار أنفق وأطعم وال تصر صرا فيعسر عليك‬
‫الطلب واعلم أن اهلل يحب النظر الناقد عند الشبهات والعقل الكامل عند نزول الشهوات ويحب‬

‫السماحة ولو على تمرات ويحب الشجاعة ولو على قتل حية أو عقرب‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن عمران بن حصين )‬

‫(‪)9477/91‬‬

‫‪ - 74129‬ال تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا وال تؤمنوا حتى تحابوا أال أدلكم على أمر إذا فعلتموه تحاببتم‬
‫أفشوا السالم بينكم إن أثقل الصالة على المنافقين العشاء والفجر ولو يعلموا ما فيهما ألتوهما ولو‬

‫حبوا وخير الصدقة ما كان عن ظهر غنى واليد العليا خير من اليد السفلى وابدأ بمن تعول أمك‬
‫وأباك وأختك وأخاك وأدناك أدناك‬
‫( حل ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9477/91‬‬

‫‪ - 74121‬من ألهم خمسة ‪ . . . .‬من ألهم الدعاء‬
‫( ض ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9471/91‬‬

‫الفصل السادس في الترغيب السداسي‬

‫(‪)9471/91‬‬

‫‪ - 74144‬اكفلوا لي بست خصال أكفل لكم بالجنة ‪ :‬الصالة والزكاة واألمانة والفرج والبطن واللسان‬
‫( طس عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9471/91‬‬

‫‪ - 74149‬اضمنوا لي ستا من أنفسكم أضمن لكم الجنة ‪ :‬اصدقوا إذا حدثتم وأوفوا إذا وعدتم وأدوا‬
‫إذا ائتمنتم واحفظوا فروجكم وغضوا أبصاركم وكفوا أيديكم‬

‫( حم ك حب هب ‪ -‬عن عبادة بن الصامت )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 74142‬تقبلوا لي بست أتقبل لكم بالجنة ‪ :‬إذا حدث أحدكم فال يكذب واذا وعد فال يخلف واذا‬
‫ائتمن فال يخن غضوا أبصاركم وكفوا أيديكم واحفظوا فروجكم‬

‫( ك هب عن أنس )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 74144‬اضمنوا ل ي بست خصال أضمن لكم الجنة ‪ :‬ال تظلموا عند قسمة مواريثكم وأنصفوا‬
‫الناس من أنفسكم وال تجبنوا عند قتال عدوكم وال تغلوا غنائمكم وامنعوا ظالمكم من مظلومكم‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 74147‬اكفلوا لي بست أكفل لكم الجنة ‪ :‬إذا حدث أحدكم فال يكذب واذا ائتمن فال يخن واذا‬
‫وعد فال يخلف وغضوا أبصاركم وكفوا أيديكم وأحفظوا فروجكم‬

‫( البغوي طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 74141‬ست خصال من الخير ‪ :‬جهاد أعداء اهلل بالسيف والصوم في يوم الصيف وحسن‬

‫الصبر عند المصيبة وترك المراء وأنت محق وتبكير الصالة في يوم الغيم وحسن الوضوء في أيام‬

‫الشتاء‬
‫( هب ‪ -‬عن أبي مالك األشعري )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 74144‬خصال ست ما من مسلم يموت في واحدة منهن إال كان ضامنا على اهلل أن يدخله‬

‫الجنة ‪ :‬رجل خرج مجاهدا فإن مات في وجهه كان ضامنا على اهلل ورجل تبع جنازة فإن مات في‬
‫وجهه كان ضامنا على اهلل ورجل توضأ فأحسن الوضوء ثم خرج إلى المسجد لصالة فإن مات في‬
‫وجهه كان ضامنا على اهلل ورجل في بيته ال يغتاب المسلمين وال يجر إليه سخطة وال تبعة فإن مات‬
‫في وجهه كان ضامنا على اهلل‬

‫( طس ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9474/91‬‬

‫‪ - 74144‬ست من جاء بواحدة منهن جاء وله عهد يوم القيامة كل واحدة منهن قد كان يعمل بي ‪:‬‬
‫الصالة والزكاة والحج والصيام وأداء األمانة وصلة الرحم‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9479/91‬‬

‫‪ - 74149‬ست من كن فيه كان مؤمنا حقا ‪ :‬إسباغ الوضوء والمبادرة إلى الصالة في يوم دجن (‬

‫دجن ‪ :‬الدجن وزان فلس ‪ :‬المطر الكثير ‪ .‬المصباح صفحة ‪ . 219‬ب ) وكثرة الصوم في شدة‬
‫الحر وقتل األعداء بالسيف والصبر على المصيبة وترك المراء وان كنت محقا‬
‫( فر ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9479/91‬‬

‫‪ - 74141‬ستة مجالس المؤمن ضامن على اهلل ‪ :‬ما كان في شيء منها في سبيل اهلل أو مسجد‬
‫جماعة أو عند مريض أو في جنازة أو في بيته أو عند إمام مقسط يعزره ويوقره‬

‫( البزار طب ‪ -‬عن ابن عمرو )‬

‫(‪)9479/91‬‬

‫‪ - 74174‬إن اهلل تعالى حرم عليكم عقوق األمهات ووأد البنات ومنعا وهات ( ومنعا وهات ‪ :‬أي‬
‫عن منع ما عليه إعطاؤه وطلب ما ليس له النهاية ‪ . 441 / 7‬ب ) وكره لكم قيل وقال وكثرة‬

‫السؤال واضاعة المال‬
‫( ق ( أخرجه البخاري كتاب األدب باب عقوق الوالدين ( ‪ . ) 1 / 9‬ص ) عن المغيرة ابن شعبة )‬

‫(‪)9471/91‬‬

‫‪ - 74179‬إن من أسرق السراق من يسرق لسان األمير وان من أعظم الخطايا من اقطع مال امرئ‬
‫بغير حق وان من الحسنات عيادة المريض وان تمام عيادته أن تضع يدك ع ليه وتسأله كيف هو‬
‫وان من أفضل الشفاعات أن تشفع بين اثنين في نكاح حتى تجمع بينهما وان من لبسة األنبياء‬
‫القميص قبل السراويل وان مما يستجاب به عند الدعاء العطاس‬

‫( طب ‪ -‬عن أبي رهم السمعي )‬

‫(‪)9471/91‬‬

‫‪ - 74172‬العدل حسن ولكن في األمراء أحسن السخاء حسن ولكن في األغنياء أحسن الورع حسن‬
‫ولكن في العلماء أحسن الصبر حسن ولكن في الفقراء أحسن التوبة حسن ولكن في الشباب أحسن‬
‫الحياء حسن ولكن في النساء أحسن‬

‫( فر ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9471/91‬‬

‫‪ - 74174‬اعبد اهلل ال تشرك به شيئا وأقم الصالة المكتوبة وأد الزكاة المفروضة وحج واعتمر وصم‬
‫رمضان وانظر ما تحب للناس أن يأتوه إليك فافعله بهم وما تكره أن يأتوه إليك فذرهم منه‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74177‬أتاني الليلة ربي تبارك وتعالى في أحسن صورة فقال ‪ :‬يا محمد هل تدري فيم يختصم‬
‫المأل األعلى ؟ قلت ‪ :‬ال فوضع يده بين كتفي حتى وجدت بردها بين ثديي فعلمت ما في السماوات‬
‫وما في األرض فقال ‪ :‬يا محمد هل تدري فيم يختصم المأل األعلى ؟ قلت ‪ :‬نعم في الكفارات‬
‫والدرجات والكفارات ‪ :‬المكث في المساجد بعد الصلوات والمشي على األقدام إلى الجماعات واسباغ‬

‫الوضوء في المكاره قال ‪ :‬صدقت يا محمد ومن فعل ذل ك عاش بخير ومات بخير وكان من خطيئته‬

‫كيوم ولدته أمه وقال ‪ :‬يا محمد إذا صليت فقل ( اللهم إني أسألك فعل الخيرات وترك المنكرات‬
‫وحب المساكين وأن تغفر لي وترحمني وتتوب علي واذا أردت بعبادك فتنة فاقبضني إليك غير‬

‫مفتون ) والدرجات ‪ :‬إفشاء السالم واطعام الطعام والصالة بالليل والناس نيام‬
‫( عب حم وعبد بن حميد ت ( أخرجه الترمذي كتاب التفسير ومن سورة ص رقم ‪ 249‬؟ ؟ ورقم‬
‫‪ 4242‬؟ ؟ وقال حسن غريب ‪ .‬ص ) ( عن ابن عباس ) ‪) .‬‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74171‬أما إني سأحدثكم ما حبسني عنكم الغداة إال أني قمت فتوضأت وصليت ما قدر لي‬

‫نعست في صال تي حتى استثقلت فإذا أنا بربي تبارك وتعالى في أحسن صورة قال ‪ :‬يا محمد قلت ‪:‬‬
‫لبيك ربي قال ‪ :‬فيم يختصم المأل األعلى ؟ قلت ‪ :‬ال أدري ‪ -‬قالها ثالثا فرأيته وضع كفه بين كتفي‬
‫فوجدت برد أنامله بين ثديي فتجلى لي كل شيء وعرفت فقال ‪ :‬يا محمد قلت ‪ :‬لبيك قال ‪ :‬فيم‬
‫يختصم المأل األعلى ؟ قلت ‪ :‬في الكفارات قال ‪ :‬ما هن ؟ قلت ‪ :‬مشي األقدام إلى الحسنات‬

‫والجلوس في المساجد بعد الصلوات واسباغ الوضوء حين الكريهات قال ‪ :‬فيم وما الدرجات ؟ قلت ‪:‬‬
‫إطعام الطعام ولين الكالم والصالة والناس نيام قال ‪ :‬سل قلت ‪ ( :‬اللهم إني أسألك فعل الخيرات‬
‫وترك المنكرات وحب المساكين وأن تغفر لي وترحمني واذا أردت فتنة في قوم فتوفني غير مفتون‬
‫أسألك حبك وحب من يحبك وحب عمل يقربني إلى حبك ) إنها حق فادرسوها ثم تعلموها‬

‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب التفسير تفسير سورة ص رقم ‪ 4244‬وقال حسن صحيح ‪ .‬ص ) ك ‪-‬‬
‫عن معاذ )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫الترغيب السداسي من اإلكمال‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫‪ - 74174‬من ضمن لي ستا ضمنت له الجنة ‪ :‬إذا حدث صدق واذا وعد أنجز واذا ائتمن أدى‬
‫ومن غض بصره وحفظ فرجه وكف يده‬

‫( عب هب ‪ -‬عن الزبير مرسال )‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫‪ - 74174‬من ضمن لي بست ضمنت له الجنة ‪ :‬ال تجبنوا عن عدوكم وال تغلوا فيئكم وأنصفوا‬
‫الناس من أنفسكم وخذوا لمظلومكم من ظالمكم وال تظالموا في قسمة مواريثكم وال تحملوا ذنوبكم على‬
‫ربكم فإذا فعلتم ذلك دخلتم الجنة‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫‪ - 74179‬من لقي اهلل ولم يعمل بست خالل دخل الجنة ‪ :‬من لقي اهلل ولم ي شرك به شيئا ولم‬
‫يسرق ولم يزن ولم يرم محصنة ولم يعص ذا أمر وقال الحق سكت أو نطق‬
‫( هب والخرائطي في مساوئ األخالق كر ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9412/91‬‬

‫‪ - 74171‬سأل موسى ربه عن ست خصال كان يظن أنها له خاصة والسابعة لم يكن موسى يحبها‬
‫قال ‪ :‬يا رب أي عبادك أتقى ؟ قال ‪ :‬الذي يذكر اهلل وال ينسى قال ‪ :‬فأي عبادك أهدى ؟ قال ‪:‬‬
‫الذي يتبع الهدى قال ‪ :‬فأي عبادك أحكم ؟ قال ‪ :‬الذي يحكم للناس كما يحكم لنفسه قال ‪ :‬فأي‬
‫عبادك أعلم ؟ قال ‪ :‬عالم ال يشبع من العلم يجمع علم الناس إلى علمه قال ‪ :‬فأي عبادك أعز ؟‬
‫قال ‪ :‬الذي إذا قدر عفا قال ‪ :‬فأي عبادك أغنى ؟ قال ‪ :‬الذي يرضى بما أوتي قال ‪ :‬فأي عبادك‬
‫أفقر ؟ قال ‪ :‬صاحب سفر فقال رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم في الحديث ‪ :‬ليس الغنى عن‬

‫ظهر المال إنما الغنى غنى النفس واذا أراد اهلل بعبد خي ار جعل غناه في نفسه وتقاه في قلبه واذا أراد‬
‫اهلل بعبد شرا جعل فقره بين عينيه‬
‫( الروياني وأبو بكر بن المقرئ في فوائده وابن الل وابن عساكر ‪ -‬عن أبي هريرة وروى هب بعضه‬
‫)‬

‫(‪)9412/91‬‬

‫‪ - 74114‬ست من كن فيه كان مؤمنا حقا ‪ :‬إسباغ الوضوء والمبادرة إلى الصالة في يوم دجن‬

‫وكثرة الصوم في شدة الحر وقتل األعداء بالسيف والصبر على المصيبة وترك المراء وان كان محقا‬

‫( الديلمي ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9412/91‬‬

‫‪ - 74119‬ستة أشياء حسن ولكن في ستة من الناس أحسن ‪ :‬العدل حسن ولكن في األمراء أحسن‬
‫والسخاء حسن ولكن في األغنياء أحسن والورع حسن ولكن في العلماء أحسن والصبر حسن ولكن‬

‫في الفقراء أحسن وال توبة حسن ولكن في الشباب أحسن والحياء حسن ولكن في النساء أحسن‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74112‬ما من مسلم يفعل خصلة من هؤالء يريد بها ما عند اهلل إال أخذت بيده يوم القيامة حتى‬
‫تدخله الجنة‬

‫( حب والروياني طب هب ص ‪ -‬عن أبي ذر قال ‪ :‬قلت ‪ :‬يا رسول اهلل ماذا يجي ؟ ؟ العبد من‬
‫النار ؟ قال ‪ :‬اإليمان باهلل قلت ‪ :‬إن مع اإليمان عمال ؟ قال ‪ :‬يرضخ ( يرضخ ‪ :‬يقال ‪ :‬رضخت‬
‫له رضخا من باب نفع ورضيخا ‪ :‬أعطيته شيئا ليس بالكثير ‪ .‬المصباح صفحة ‪ . 499‬ب ) مما‬
‫رزقه اهلل فقلت ‪ :‬أرأيت أن كان فقيرا ال يجد ما يرضخ به ؟ قال ‪ :‬يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر‬

‫قلت ‪ :‬أرأيت إن كان عييا ال يستطيع أن يأمر بالمعروف وال ينهى عن منكر ؟ قال ‪ :‬يصنع ألخرق‬
‫( ألخرق ‪ :‬أي جاهل بما يجب أن يعمله ولم يكن في يديه صنعة يكتسب بها ‪ .‬النهاية ‪. 24 / 2‬‬

‫ب ) قلت ‪ :‬أرأيت إن كان أخرق ال يستطيع أن يصنع شيئا ؟ قال ‪ :‬يعين مغلوبا قلت ‪ :‬أرأيت إن‬

‫كان ضعيفا ال يستطيع أن يعين مغلوبا ؟ قال ‪ :‬ما تريد أن تترك في صاحبك شيئا من الخير يمسك‬
‫األذى عن الناس قلت ‪ :‬يا رسول اهلل إذا فعل ذلك دخل الجنة ؟ قال ‪ :‬والذي نفسي بيده ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74114‬من أنفق نفقة فاضلة في سبيل ا هلل فبسبعمائة ضعف ومن أنفق على نفسه أو على أهله‬
‫أو عاد مريضا أو ماز ( ماز ‪ :‬من ماز أذى أي نحاه وأزاله ‪ .‬أ هـ ‪ 494 / 7‬النهاية ‪ .‬ب ) أذى‬
‫عن طريق أو تصدق فهي حسنة بعشر أمثالها والصوم جنة ما لم يخرقها ومن ابتاله اهلل ببالء في‬
‫جسده فهو له حطة ( حطة ‪ :‬أي تحط عنه خطاياه وذنوبه ‪ .‬وهي فعلة من حط الشيء يحطه إذا‬

‫أنزله وألقاه ‪ .‬أ هـ ‪ 742 / 9‬النهاية ‪ .‬ب )‬

‫( ط حم وابن منيع والدارمي ع والشاشي وابن خزيمة ك هب ق ص ‪ -‬عن أبي عبيدة بن الجراح )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74117‬ال تكون مسلما حتى يسلم الناس من لسانك ويدك وال تكون عالما حتى تكون بالعلم‬
‫عامال وال تكون عابدا حتى تكون ورعا وال تكون زاهدا أطل الصمت وأكثر الفكر وأقل الضحك فإن‬

‫كثرة الضحك مفسدة للقلب‬

‫( العسكري في األمثال ‪ -‬عن ابن مسعود وسنده ضعيف )‬

‫(‪)9417/91‬‬

‫‪ - 74111‬يا معاذ أوصيك وصية األخ الشفيق أوصيك بتقوى اهلل وعد المريض وأشرع في حوائج‬
‫األرامل والضعفاء وجالس الفقراء والمساكين وأنصف الناس من نفسك وقل الحق وال تأخذك في اهلل‬

‫لومة الئم‬

‫( حل ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9417/91‬‬

‫‪ - 74114‬إن ربي قال لي ‪ :‬يا محمد هل تدري فيم يختصم المأل األعلى‬
‫( ابن خزيمة ‪ -‬عن ثوبان قلت ‪ :‬الحديث بطوله مذكور ف ي منهج العمال في الترغيب السداسي )‬

‫(‪)9417/91‬‬

‫الفصل السابع في السباعيات‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ - 74114‬العلم خليل المؤمن والعقل دليله والعمل قيمه والحلم وزيره والصبر أمير جنوده والرفق‬
‫والده واللين أخوه‬

‫( هب ‪ -‬عن الحسن مرسال )‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ - 74119‬أال أعلمك خصالت ينفعك اهلل تعالى بهن عليك بالعلم فإن العلم خليل المؤمن والحلم‬
‫وزيره والعقل دليله والعمل قيمه والرفق أبوه واللين أخوه والصبر أمير جنوده‬

‫( الحكيم ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ - 74111‬عليك بالعلم فإن العلم خليل المؤمن والحلم وزيره والعقل دليله والعمل قيمه ( قيمه ‪ :‬وقيم‬
‫األمر ‪ :‬مقيمه وأمر قيم ‪ :‬مستقيم ‪ .‬أ هـ ‪ 92 / 142‬لسان العرب ‪ .‬ب ) والرفق أبوه واللين أخوه‬
‫والصبر أمير جنوده‬

‫( الحكيم ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74144‬من نفس عن مؤمن كربة من كرب الدنيا نفس اهلل عنه كربة من كرب يوم القيامة ومن‬
‫يسر على معسر يس ر اهلل عليه في الدنيا واآلخرة ومن ستر مسلما ستره اهلل في الدنيا واآلخرة واهلل‬
‫في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه ومن سلك طريقا يلتمس فيه علما سهل اهلل له طريقا إلى‬
‫الجنة وما اجتمع قوم في بيت من بيوت اهلل يتلون كتاب اهلل ويتدارسونه بينهم إال نزلت عليهم‬

‫ا لسكينة وغشيتهم الرحمة وحفتهم المالئكة وذكرهم اهلل فيمن عنده ومن أبطأ به عمله لم يسرع به‬
‫نسبه‬
‫( حم م ( أخرجه مسلم كتاب الذكر باب فضل االجتماع على تالوة القرآن رقم ‪ . 2411‬ص ) د ت‬
‫هـ ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74149‬سبعة يظلهم اهلل في ظله يوم ال ظل إال ظله ‪ :‬إمام عادل وشاب نشأ في عبادة اهلل‬
‫ورجل قلبه معلق بالمسجد إذا خرج منه حتى يعود إليه ورجالن تحابا في اهلل فاجتمعا على ذلك‬
‫وافترقا عليه ورجل ذكر اهلل خاليا ففاضت عيناه ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال ‪ :‬إني‬
‫أخاف اهلل رب العالمين ورجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى ال تعلم شماله ما تنفق يمينه‬

‫( مالك ت ‪ -‬عن أبي هريرة وأبي سعيد حم ( أخرجه البخاري في صحيحه كتاب الرقاق باب البكاء‬
‫من خشية اهلل وكتاب الصالة باب من جلس في المسجد ينتظر الصالة وفضل المساجد ‪ 949 / 9‬و‬
‫‪ . 921 / 9‬ص ) ق ن ‪ -‬عن أبي هريرة م ‪ -‬عن أبي هريرة وأب ي سعيد معا )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74142‬سبعة في ظل العرش يوم ال ظل إال ظله ‪ :‬رجل ذكر اهلل ففاضت عيناه ورجل يحب‬

‫عبدا ال يحبه إال هلل ورجل قلبه معلق بالمساجد من شدة حبه إياها ورجل يعطي الصدقة بيمينه فيكاد‬

‫يخفيها عن شماله وامام مقسط في رعيته ورجل عرضت عليه امرأة نف سها ذات منصب وجمال‬
‫فتركها لجالل اهلل ورجل كان في سرية مع قوم فلقوا العدو وانكشفوا فحمى آثارهم حتى نجا ونجوا أو‬
‫استشهد‬
‫( ابن زنجويه ‪ -‬عن الحسن مرسال ابن عساكر ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74144‬سبعة يظلهم اهلل تحت ظل عرشه يوم ال ظل إال ظله ‪ :‬رجل قلبه معلق بالمساجد ورجل‬
‫دعته امرأة ذات منصب فقال ‪ :‬إني أخاف اهلل ورجالن تحابا في اهلل ورجل غض عينه عن محارم‬

‫اهلل وعين حرست في سبيل اهلل وعين بكت من خشية اهلل‬
‫( البيهقي في األسماء ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74147‬بادروا باألعمال سبعا هل تنتظرون إال فقرا منسيا أو غنى مطغيا أو مرضا مفسدا أو‬

‫هرما مفندا ( مفندا ‪ :‬الفند بفتحتين هو ضعف الرأي من الهرم ‪ .‬أ هـ صفحة ‪ 744‬المختار ‪ .‬ب )‬
‫أو موتا مجهزا أو الدجال فإنه شر منتظر أو الساعة والساعة أدهى وأمر‬
‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب الزهد رقم ‪ 2444‬وقال حسن غريب ‪ .‬ص ) ك ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫الفصل الثامن في الثمانيات‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫‪ - 74141‬أي أخي إني موصيك بوصية فاحفظها لعل اهلل أن ينفعك بها ‪ :‬زر القبور تذكر بها‬
‫اآلخرة بالنهار أحيانا وال تكثر واغسل الموتى فإن معالجة جسد خاو عظة بليغة وصل على الجنائز‬
‫لعل ذلك يحزن قلبك فإن الحزين في ظل اهلل تعالى معرض لكل خير وجالس المساكين وسلم عليهم‬
‫إذا لقيتهم وكل مع صاحب البالء تواضعا هلل تعالى وايمانا به والبس الخشن الضيق من الثياب لعل‬
‫العز والكبر ال يكون لهما فيك مساغ وتزين أحيانا لعبادة ربك فإن المؤمن كذلك يفعل تعففا وتكرما‬
‫وتجمال وال تعذب شيئا مما خلق اهلل بالنار‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أبي ذر )‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫الترغيب السباعي من اإلكمال‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫‪ - 74144‬إنما تكون الصنيعة إلى ذي دين أو حسب وجهاد الضعفاء الحج وجهاد المرأة حسن‬
‫التبعل لزوجها والتودد نصف الدين وما عال امرؤ اقتصد واستنزلوا الرزق بالصدقة وأبى اهلل أن‬
‫يجعل أرزاق عباده المؤمنين من حيث يحتسبون‬
‫( هب وضعفه ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ - 74144‬سبعة يظلهم اهلل في ظل عرشه يوم ال ظل إال ظله ‪ :‬اإلمام العادل وشاب نشأ في عبادة‬
‫اهلل ورجل قلبه معلق في المساجد ورجالن تحابا في اهلل اجتمعا عليه وتفرقا ع ليه ورجل دعته امرأة‬
‫ذات منصب وجمال فقال ‪ :‬إني أخاف اهلل رب العالمين ورجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى ال تعلم‬
‫شماله ما تنفق بيمينه ورجل ذكر اهلل خاليا ففاضت عيناه‬

‫( حم خ ( مر برقم ‪ ) 74149‬م ن حب ‪ -‬عن أبي هريرة ت ‪ :‬حسن صحيح ‪ -‬عن أبي هريرة أو‬
‫عن أبي سعيد وأبي هريرة معا )‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ - 74149‬سبعة يظلهم اهلل تحت ظله يوم ال ظل إال ظله ‪ :‬إمام مقسط ورجل لقيته امرأة ذات‬
‫منصب وجمال فعرضت نفسها عليه فقال ‪ :‬إني أخاف اهلل رب العالمين ورجل قلبه معلق بالمساجد‬
‫ورجل تعلم القرآن في صغره فهو يتلوه في كبره ورجل تصدق بصدقة بيمينه فأخفاها عن شماله‬

‫ورجل ذكر اهلل في برية ففاضت عيناه خشية من اهلل ورجل لقى رجال فقال ‪ :‬أحبك في اهلل فقال له‬
‫الرجل ‪ :‬وأنا أحبك في اهلل‬
‫( هب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ - 74141‬سبع خصال هن جوامع الخير ‪ :‬حب اإلسالم وأهله والفقراء ومجالستهم وال تأمن من‬
‫رجل يك ون على شر فيرجع إلى خير فيموت عليه وال تأمن رجال يكون على خير فيرجع إلى شر‬
‫فيموت عليه ليشغلك عن الناس ما تعلم من نفسك‬
‫( ابن السني والديلمي ‪ -‬عن أبي ذر )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74144‬من حفر قبرا بنى له اهلل بيتا في الجنة ومن غسل ميتا خرج من ذنوبه كيوم ولدته أمه‬
‫وم ن كفن ميتا كساه اهلل عز و جل من حلل الجنة ومن عزى حزينا ألبسه اهلل التقوى وصلى على‬
‫روحه في األرواح ومن عزى مصابا كساه اهلل حلتين من حلل الجنة ال تقوم لها الدنيا ومن اتبع‬
‫جنازة حتى يقضى دفنها كتب اهلل له ثالث قراريط القيراط منها أعظم من جبل أحد ومن كفل يتيما‬

‫أو أرملة أظله اهلل في ظله وأدخله جنته‬
‫( طس ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74149‬يا أنس أسبغ الوضوء يزد في عمرك وسلم على أهلك يكثر خير بيتك ويا أنس سلم على‬
‫من لقيت من أمتي تكثر حسناتك ويا أنس ال تبيتن إال وأنت طاهر فإنك إن مت مت شهيدا وصل‬

‫صالة الضحى فإنها صال ة األوابين قبلك وصل بالليل والنهار تحبك الحفظة ووقر الكبير وارحم‬
‫الصغير تلقني غدا‬
‫( عد عق ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74142‬أوصيك بتقوى اهلل فإنه زين ألمرك كله وعليك بتالوة القرآن واذكر اهلل فإنه ذكر لك في‬

‫السماء ونور لك في األرض عليك بطول الصمت إال من خير فإنه مطردة للشيطان عنك وعون لك‬
‫على أمر دينك إياك وكثرة الضحك فإنه يميت القلب ويذهب بنور الوجه عليك بالجهاد فإنه رهبانية‬
‫أمتي أحب المساكين وجالسهم انظر إلى من تحتك وال تنظر إلى من فوقك فإنه أجدر أن ال تزدري‬

‫نعمة اهلل عليك صل قرابتك وان قطعوك قل الحق وان كان مرا ال تخف في اهلل لومة الئم ليحجزك‬
‫عن الناس ما تعلم من نفسك وال تجر عليهم فيما تأتي وكفى بالمرء جبنا أن يكون فيه ثالث خصال‬
‫‪ :‬أن يعرف من الناس ما يجهل من نفسه ويستحي لهم مما هو فيه ويؤذي حبسهم يا أبا ذر ال عقل‬
‫كالتدبير وال ورع كالكف وال حسن كحسن الخلق‬

‫( عبد بن حميد في تفسيره عم ع طب هب وابن عساكر ‪ -‬عن أبي ذر )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74144‬يقول اهلل تعالى ‪ :‬إنما أتقبل الصالة ممن تواضع لعظمتي ولم يتكبر على خلقي وقطع‬
‫نهاره بذكري ولم يبت مصرا على خطيئته يطعم الجائع ويؤوي الغريب ويرحم الصغير ويوقر الكبير‬
‫فذلك الذي يس ألني فأعطيه ويدعوني فأستجيب له ويتضرع إلي فأرحمه فمثله عندي كمثل الفردوس‬
‫في الجنان ال يتسنى ثمارها وال يتغير حالها‬

‫( قط في األفراد ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫الترغيب الثماني من اإلكمال‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74147‬قراءة القرآن في الصالة أفضل من قراءة القرآن في غير ا لصالة وقراءة القرآن في غير‬
‫الصالة أفضل من الذكر والذكر أفضل من الصدقة والصدقة أفضل من الصيام والصيام جنة من‬

‫النار ونوم الصائم عبادة ونفسه تسبيح ومن أصبح صائما سبحت له أعضاؤه وأضاءت له السماوات‬
‫نورا واستغفر له كل ملك في السماء فإن سبح أو هلل تلقاها سبعون ألف ملك يكتبونها إلى أن توارت‬
‫بالحجاب وال قول إال بعمل وال قول وعمل إال بالنية وال قول وعمل ونية إال باصابة السنة ومن رضى‬

‫من اهلل بالقليل من الرزق رضى اهلل منه باليسير من العمل‬

‫( أبو نصر ‪ -‬عن وهب بن وهب أبي البختري عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جده وقال وهب‬
‫لي س بالقوي وفي اإلسناد إرسال )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 74141‬يا بني اكتم سري تكن مؤمنا يا بني أسبغ الوضوء يحبك حافظاك ويزد في عمرك ويا‬
‫أنس بالغ في االغتسال من الجنابة فإنك تخرج من مغتسلك وليس عليك ذنب وال خطيئة تبل أصول‬
‫شعرك وتنقي البشر ويا بني إن استطعت أن ال تزال أبدا على وضوء فافعل فإنه من يأتيه الموت‬
‫وهو على وضوء يعطي الشهادة ويا بني إن استطعت أن ال تزال تصلي فافعل فإن المالئكة ال تزال‬

‫تصلي عليك ما دمت تصلي ويا أنس إذا ركعت فأمكن كفيك من ركبتيك وفرج بين أصابعك وارفع‬
‫مرفقيك عن جنبيك ويا بني إذا رفعت رأسك من الركوع فأمكن كل عضو منك موضعه فإن اهلل ال‬
‫ينظر يوم القيامة إلى من ال يقيم صلبه بين ركوعه وسجوده ويا بني إذا سجدت فأمكن جبهتيك‬

‫وكفيك من األرض فال تنقر نقر الديك وال تقع إقعاء الكلب وال تفترش ذراعيك افتراش السبع وافرش‬
‫ظهر قدميك األرض وضع أليتيك على عقبيك فإن ذلك أي سر عليك يوم القيامة في حسابك واياك‬
‫وااللتفات في الصالة فإن االلتفات في الصالة هلكة فإن كان ال بد ففي النافلة ال في الفريضة ويا‬

‫بني إن قدرت أن تجعل من صالتك في بيتك فافعل فإنه يكثر خير بيتك ويابني إذا خرجت من بيتك‬
‫فال تقعن عينيك على أحد من أهل القبلة إال سل مت عليه فإنك ترجع مغفو ار لك ويا بني إذا دخلت‬
‫منزلك فسلم تكون بركة على نفسك وعلى أهلك ويا بني إن استطعت أن تصبح وتمسي وليس في‬
‫قلبك غش ألحد فإنه أهون عليك في الحساب ويا بني إن تبعت وصيتي فال يكون شيء أحب إليك‬
‫من الموت يا بني إن ذلك من سنتي ومن أحيا سنتي فقد أحبني ومن أحبني كان معي في درجتي‬
‫في الجنة‬

‫( ع وأبو الحسن القصان في المطوالت ط ص ‪ -‬عن سعيد بن المسيب عن أنس )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 74144‬من صدق اهلل نجا ومن عرفه اتقى ومن أحبه استحيى ومن رضى بقسمته استغنى ومن‬
‫حذره أمن ومن أطاعه فاز ومن توكل عليه اكتفى ومن كانت همته عند نومه ويقظته ( ال إله إال اهلل‬
‫) وكانت الدنيا تحثه على اآلخرة وتحذره الفاقرة‬

‫( أبو عبد الرحمن السلمي ‪ -‬عن الحكم بن عمير )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫الفصل التاسع في العشاريات‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74144‬إن اهلل تعالى أمر يحيى بن زكريا بخمس كلمات أن يعمل بهن وأن يأمر بن ي إسرائيل أن‬
‫يعملوا بهن فكأنه أبطأ بهن فأوحى اهلل تعالى إلى عيسى ‪ :‬إما أن يبلغهن أو تبلغهن فأتاه عيسى‬
‫فقال له ‪ :‬إنك قد أمرت بخمس كلمات أن تعمل بهن وأن تأمر بني إسرائيل أن يعملوا بهن فإما أن‬
‫تبلغهن واما أن أبلغهن فقال له ‪ :‬يا روح اهلل إني أخشى إن سبقتني أو أن أعذب أويخسف بي فجمع‬
‫يحيى بني إسرائيل في بيت المقدس حتى امتأل المسجد فقعد على الشرفات فحمد اهلل وثنى عليه ثم‬

‫قال ‪ :‬إن اهلل تعالى أمرني بخمس كلمات أن أعمل بهن وآمركم أن تعملوا بهن وأولهن ‪ :‬أن تعبدوا‬
‫اهلل وال تشركوا به شيئا فإن مثل من أشرك باهلل كمثل رجل ا شترى عبدا من خالص ماله بذهب أو‬
‫ورق ثم أسكنه دارا فقال ‪ :‬اعمل وارفع إلي فجعل العبد يعمل ويرفع إلى غير سيده فأيكم يرضى أن‬
‫يكون عبده كذلك وان اهلل خلقكم ورزقكم فاعبدوه وال تشركوا به شيئا وأمركم بالصالة واذا قمتم إلى‬
‫الصالة فال تلتفتوا فإن اهلل عز و جل يقبل بوجهه إلى عبده مالم يلتفت وأمركم بالصيام ومثل ذلك‬

‫كمثل رجل معه صرة مسك في عصابة كلهم يجد ريح المسك وان خلوف فم الصائم أطيب عند اهلل‬
‫من ريح المسك وأمركم بالصدقة ومثل ذلك كمثل رجل أسره العدو فشدوا يديه إلى عنقه وقدموه‬
‫ليضربوا عنقه فقال لهم ‪ :‬هل لكم أن أفتدي نف سي منكم فجعل يفتدي نفسه منهم بالقليل والكثير حتى‬
‫فك نفسه وأمركم بذكر اهلل كثيرا ومثل ذلك كمثل رجل طلبه العدو سراعا في أثره فأتى ؟ ؟ حصنا‬
‫حصينا فأحرز نفسه فيه وان العبد أحصن ما يكون من الشيطان إذا كان في ذكر اهلل تعالى وأنا‬
‫آمركم بخمس أمرني اهلل بهن ‪ :‬الجما عة والسمع والطاعة والهجرة والجهاد في سبيل اهلل فإنه من فارق‬
‫الجماعة قيد شبر فقد خلع ربقة اإلسالم من عنقه إال أن يراجع ومن دعا بدعوى الجاهلية فهو من‬

‫جثى جهنم وان صام وصلى وزعم أنه مسلم فادعو بدعوى اهلل الذي سماكم المسلمين والمؤمنين عباد‬
‫اهلل‬
‫( حم تخ ت ( أخرجه الترمذي كتاب األمثال باب ما جاء في مثل الصالة والصيام والصدقة رقم‬
‫‪ 2944‬وقال حسن صحيح ‪ .‬ص ) ن حب ك ‪ -‬عن الحارث بن الحارث األشعري )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74149‬أقم الصالة وأد الزكاة وصم رمضان وحج البيت واعتمر وبر والديك وصل رحمك واقر‬
‫الضيف وأمر بالمعروف وانه عن المنكر وزل مع الحق حيث زال‬
‫( تخ ك عن ابن عباس )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74141‬لقد سألتني عن عظيم وانه ليسير على من يسره اهلل عليه تعبد اهلل وال تشرك به شيئا‬

‫وتقيم الصالة المكتوبة وتؤدي الزكاة المفروضة وتصوم رمضان وتحج البيت أال أدلك على أبواب‬

‫الخير الصوم جنة والص دقة تطفيء الخطيئة كما يطفيء الماء النار وصالة الرجل في جوف الليل‬
‫أال أخبرك برأس األمر وعموده وذروة سنامه رأس األمر اإلسالم من أسلم سلم وعموده الصالة وذروة‬
‫سنامه الجهاد أال ؟ ؟ أخبرك بمالك ذلك كله كف عليك هذا ‪ -‬وأشار إلى لسانه ثكلتك أمك يا معاذ‬

‫وهل يكب النا س في النار على وجوههم إال حصائد ألسنتهم‬

‫( حم ت ( أخرجه الترمذي كتاب اإليمان باب ما جاء في حرمة الصالة رقم ‪ 2491‬وقال حسن‬
‫صحيح ‪ .‬ص ) هـ ك هب ‪ -‬عن معاذ زاد طب هب ‪ :‬إنك لن تزال سالما ما سكت فإذا تكلمت‬
‫كتب لك أو عليك )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 74194‬اتق اهلل وأقم الصالة وآت الزكاة وحج البيت واعتمر وبر والديك وصل رحمك واقر‬
‫الضيف وأمر بالمعروف وانه عن المنكر وزل مع الحق حق حيثما زال‬

‫( طب ‪ -‬عن مخول السلمي )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 74199‬رأس العقل بعد اإليمان باهلل التودد إلى الناس وأهل التودد في الدنيا لهم درجة في الجنة‬
‫ومن كان له في الجنة درجة فهو في الجنة ونصف العلم حسن المسألة واالقتصاد في المعيشة‬

‫نصف العيش يبقي نصف النفقة وركعتان من رجل ورع أفضل من ألف ركعة من مخلط وما تم دين‬
‫إنسان قط حتى يتم عقله والدعاء يرد األمر وصدقة السر تطفيء غضب الرب وصدقة العالنية تقي‬

‫ميتة السوء وصنائع ا لمعروف إلى الناس تقي صاحبها مصارع السوء اآلفات والهلكات وأهل‬
‫المعروف في الدنيا هم أهل المعروف في اآلخرة والعرف ينقطع فيما بين الناس وال ينقطع فيما بين‬
‫اهلل وبين من افتعله‬
‫( الشيرازي في األلقاب هب ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 74192‬طوبى لمن تواضع في غير منقصة وذل في نفسه في غير مسكنة وأنفق من مال جمعه‬
‫في غير معصية وخالط أهل الفقه والحكمة ورحم أهل الذل والمسكنة طوبى لمن ذل نفسه وطاب‬
‫كسبه وحسنت سريرته وكرمت عالنيته وعزل عن الناس شره طوبى لمن عمل بعلمه وأنفق الفضل‬
‫من ماله وأمسك الفضل من قوله‬

‫( تخ والبغوي والباوردي وابن قانع طب هق ‪ -‬عن ركب المصري )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74194‬أحب الناس إلى اهلل أنفعهم للناس وأحب األعمال إلى اهلل عز و جل سرور تدخله على‬
‫مسلم أو تكشف عنه كربة أو تقضي عنه دينا أو تطرد عنه جوعا وألن أمشي مع أخي المسلم في‬
‫حاجة أحب إلي من أن اعتكف في هذا المسجد شهرا ومن كف غضبه ستر اهلل عورته ومن كظم‬

‫غيظا ولو شاء أن يمضيه أمضاه مأل اهلل قلبه رضا يوم القيامة ومن مشى مع أخيه المسلم في‬

‫حاجة حتى يثبتها له أثبت اهلل تعالى قدمه يوم تزول األقدام وان سوء الخلق ليفسد العمل كما يفسد‬
‫الخل العسل‬
‫( ابن أبي الدنيا في قضاء ال حوائج طب ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫العشاريات من اإلكمال‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74197‬ذكر األنبياء من العبادة وذكر الصالحين كفارة الذنوب وذكر الموت صدقة وذكر النار‬

‫من الجهاد وذكر القبر يقربكم من الجنة وذكر القيامة يباعدكم من النار وأفضل العبادة ترك الجهل‬

‫ورأس مال العالم ترك الكبر وثمن الجنة ترك الحسد والندامة من الذنوب التوبة الصادقة‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن معاذ )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74191‬سبحان اهلل نصف الميزان والحمد هلل تمأل الميزان وال إله إال اهلل تمأل ما بين السماء‬

‫واألرض واهلل أكبر نصف اإليمان والصالة نور والزكاة برهان والصبر ضياء والقرآن حجة لك أو‬

‫عليك كل إنسان يغدو فمبتاع نفسه فمعتقها أو بايعها فموبقها‬
‫( عبد الرزاق ‪ -‬عن أبي سلمة بن عبد ؟ ؟ الرحمن مرسال م كتاب الطهارة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74194‬لقد سألتني عن عظيم وانه ليسير على من يسره اهلل عليه تعبد اهلل ال تشرك باهلل شيئا‬

‫وتقيم الصالة المكتوبة وتؤتي الزكاة المفروضة وتصوم رمضان وتحج البيت أال أدلكم على أبواب‬
‫الخير الصوم جنة والصدقة تطفيء الخطيئة كما يطفيء الماء النار وصالة الرجل في جوف الليل‬

‫أال أخبرك برأس األمر وعموده وذروة سنامه رأس األمر اإلسالم من أسلم سلم وعموده الصالة وذروة‬
‫سنامه الجهاد أال أخبرك بمالك ذلك كله كف عليك هذا ‪ -‬وأشار إلى لسانه قال ‪ :‬يا نبي اهلل وانا‬
‫لمؤاخذون بما نتكلم قال ‪ :‬ثكلتك أمك يا معاذ وهل يكب الناس في النار على وجوههم ‪ -‬أو مناخرهم‬
‫‪ -‬إال حصائد ألسنتهم‬

‫( ط حم ت ‪ :‬حسن صحيح مر برقم ‪ 74141‬هـ ك هب ‪ -‬عن معاذ زاد طب هب ‪ :‬إنك لن تزال‬
‫سالما ما سكت فإذا تكلمت كتب لك أو عليك )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫الفصل العاشر في جوامع المواعظ والخطب‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74194‬أما بعد فإن أصدق الحديث كتاب اهلل تعالى وأوثق العرى كلمة التقوى وخير الملل ملة‬

‫إبراهيم وخير السنن سنة محمد صلى اهلل عليه و سلم وأشرف الحديث ذكر اهلل وأحسن القصص هذا‬
‫القرآن وخير األمور عوازمها وشر األمور محدثاتها وأحسن الهدى هدي األنبياء وأشرف الموت قتل‬
‫الشهداء وأعمى العمى الضاللة بعد الهدى وخير العلم ما نفع وخير الهدى ما اتبع وشر العمى عمى‬

‫القلب واليد العليا خير من الي د السفلى وما قل وكفى خير مما كثر وألهى وشر المعذرة حين يحضر‬
‫الموت وشر الندامة يوم القيامة ومن الناس من ال يأتي الصالة إال دبرا ومنهم من ال يذكر اهلل إال‬
‫هج ار ( هج ار ‪ :‬ومنه الحديث ( واليسمعون القرآن إال هجرا ) ‪ :‬يريد الترك له واالعراض عنه ‪ .‬أ هـ‬

‫‪ 271 / 1‬النهاية ‪ .‬ب ) وأعظم الخطايا اللسان الكذوب وخير الغنى غنى النفس وخير الزاد التقوى‬
‫ورأس الحكمة مخافة اهلل وخير ما وقر في القلوب اليقين واالرتياب من الكفر والنياحة من عمل‬
‫الجاهلية والغلول ( الغلول ‪ :‬وهو الخيانة في المغنم والسرقة من الغنيمة قبل القسيمة يقال غل في‬
‫المغنم يغل غلوال فهو غال وكل من خان في شيء خفية فهو غل ‪ .‬أه ‪ 494 / 7 -‬النهاية ‪ .‬ب )‬
‫من جثاء ( جثاء ‪ :‬الجثا ‪ :‬جمع جثوة بالضم وهو الشيء المجموع ‪ .‬أ هـ ج ‪ 9‬صفحة ‪ 241‬النهاية‬
‫‪ .‬ب ) جهنم والكنز كي من النار والشعر من مزامير إبليس والخمر جماع اإلثم والنساء حبائل‬

‫الشيطان والشباب شعبة من الجنون وشر المكاسب كسب الربا وشر المآكل مال اليتيم والسعيد من‬

‫وعظ بغيره والشقي من شقى في بطن أمه وانما يصير أحدكم إلى موضع أربع أذرع واألمر بآخره‬
‫ومالك العمل خواتمه وشر الروايا روايا الكذب وكل ما هو آت قريب وسباب المؤمن فسوق وقتال‬
‫ا لمؤمن كفر وأكل لحمه من معصية اهلل وحرمة ماله كحرمة دمه ومن يتأل ( يتأل ‪ :‬من يتأل على‬
‫اهلل يكذبه ‪ :‬أي من حكم عليه وحلف كقولك واهلل ليدخلن اهلل فالنا النار ‪ :‬ولينجحن اهلل سعي فالن‬
‫وهو من األلية ‪ :‬اليمين ‪ .‬أ هـ ‪ 42 / 9‬النهاية ‪ .‬ب ) على اهلل يكذبه ومن يغفر يغفر اهلل له ومن‬
‫يعف يعف اهلل عنه ومن يكظم الغيظ يأجره اهلل ومن يصبر على الرزية يعوضه اهلل ومن يتبع‬

‫السمعة يسمع اهلل به ومن يصبر يضعف اهلل له ومن يعص اهلل يعذبه اهلل ‪ .‬اللهم اغفر لي وألمتي‬
‫أستغفر اهلل لي ولكم‬
‫( البيهقي في الدالئل وابن عساكر ‪ -‬عن عقبة بن عامر الجهني أبو نصر السجزي في اإلبانة ‪-‬‬
‫عن أبي الدرداء ش ‪ -‬عن ابن مسعود موقوفا )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74199‬أما بعد فإن الدنيا حلوة خضرة وان اهلل تعالى مستخلفكم فيها فناظر كيف تعملون فاتقوا‬
‫الدنيا واتقوا النساء فإن أول فتنة بني إسرائيل كانت في النساء أال إن بني آدم خلقوا على طبقات‬
‫شتى من يولد مؤمنا ويحيى مؤمنا ويموت مؤمنا ومنهم من يولد كافرا ويحيى كافرا ويموت كافرا‬
‫ومنهم من يولد مؤمنا ويحيى مؤمنا ويموت كافرا ومنهم من يولد كافرا ويحيى كافرا ويموت مؤمنا أال‬
‫إن الغضب جمرة توقد في جوف ابن آدم أال ترون إلى حمرة عينيه وانت فاخ أوداجه فإذا وجد أحدكم‬
‫شيئا من ذلك فاألرض األرض أال إن خير الرجال من كان بطئ الغضب سريع الرضاء وشر الرجال‬
‫من كان سريع الغضب بطئ الرضاء ‪ .‬فإذا كان الرجل بطئ الغضب بطئ الفيء ( الفيء ‪ :‬أصل‬

‫الفيء ‪ :‬الرجوع يقال ‪ :‬فاء يفيء فئة وفيوءا ‪ .‬أ هـ ‪ 792 / 4‬النهاية ‪ .‬ب ) وسريع الغضب سريع‬

‫الفيء فإنها بها أال إن خير التجار من كان حسن القضاء حسن الطلب وشر التجار من كان سيئ‬
‫القضاء سيئ الطلب فإذا كان الرجل حسن القضاء سييء الطلب أو كان سييء القضاء حسن‬
‫الطلب فإنها بها أال إن لكل غادر لواء يوم القيامة بقدر غدرته أال وأكبر الغد ر غدر أمير عامة أال‬
‫ال يمنعن رجال مهابة الناس أن يتكلم بالحق إذا علمه أال إن أفضل الجهاد كلمة حق عند سلطان‬
‫جائر أال إن مثل ما بقي من الدنيا فيما مضى منها مثل ما بقي من يومكم هذا فيما مضى منه‬

‫( حم ت ( أخرجه الترمذي كتاب الفتن باب ما جاء أخبر النبي صلى اهلل عليه و سلم أصحابه رقم‬
‫‪ 2912‬وقال حسن صحيح ‪ .‬وصدر الحديث في صحيح مسلم كتاب الذكر رقم ‪ . 2472‬ص ) ك‬
‫هب ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74191‬إنما هما اثنتان ‪ :‬الكالم والهدي فأحسن الكالم كالم اهلل وأحسن الهدي هدي محمد أال‬

‫واياكم ومحدثات األمور فإن شر األمور محدثاتها وكل محدثة بدعة وكل بدعة ضاللة أال ال يطولن‬

‫عليكم األمد فتقسوا قلوبكم أال إن كل ما هو آت قريب وانما البعيد ما ليس بآت أال إنما الشقي من‬
‫شقي في بطن أمه والسعيد من وعظ بغيره أال إن قتال المؤمن كفر وسبابه فسوق وال يحل لمسلم أن‬
‫يهجر أخاه فوق ثالثة أال واي اكم والكذب فإن الكذب ال يصلح ال بالجد وال بالهزل وال يعد الرجل‬
‫صبيه وال يفي له وان الكذب يهدي إلى الفجور وان الفجور يهدي إلى النار وان الصدق يهدي إلى‬
‫البر وان البر يهدي إلى الجنة وانه يقال للصادق ‪ :‬صدق وبر ‪ .‬ويقال للكاذب ‪ :‬كذب وفجر أال وان‬

‫العبد يكذب حتى يكتب عند اهلل كذابا‬

‫( هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب المقدمة باب اجتناب البدع والجدل رقم ‪ . 74‬ص ) ‪ -‬عن ابن‬
‫مسعود )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74114‬قال اهلل تعالى ‪ :‬يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته محرما بينكم فال تظالموا‬
‫يا عبادي كلكم ضال إال من هديته فاستهدوني أهدكم يا عبادي كلكم جائع إال من أطعمته‬

‫فاستطعموني أطعمكم يا عبادي كلكم عار إال من كسوته فاستكسوني أكسكم يا عبادي إنكم تخطئون‬
‫بالليل والنهار وأنا أغفر الذنوب جميعا فاستغفروني أغفر لكم يا عبادي إنكم إن تبلغوا ضري‬
‫فتضروني ولن تبلغوا نفعي فتنفعوني يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وانسكم وجنكم كانوا على أتقى‬
‫قلب رجل واحد منكم ما زاد ذلك في ملكي شيئا يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وانسكم وجنكم كانوا‬

‫على أفجر قلب رجل منكم ما نقص ذلك من ملكي شيئا يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وانسكم‬

‫وجنكم قاموا في صعيد واحد فسألوني فأعطيت كل إنسان مسألته ما نقص ذلك مما عندي إال كما‬
‫ينقص المخيط إذا أدخل البحر يا عبادي إنما هي أعمالكم أحصيها لكم ثم أوفيكم إياها فمن وجد‬
‫خيرا فليحمد اهلل ومن وجد غير ذلك فال يلومن إال نفسه‬
‫( م ( أخرجه مسلم كتاب البر باب تحريم الظلم رقم ‪ . 2144‬ص ) ‪ -‬عن أبي ذر )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74119‬يقول اهلل عز و جل ‪ :‬يا عبادي كلكم ضال إال من هديت فسلوني الهدى أهدكم وكلكم‬
‫فقير إال من أغنيت فسلوني أرزقكم وكلكم مذنب إال من عافيت فمن علم منكم أني ذو قدرة على‬

‫المغفرة فاستغفرني غفرت له وال أبالي ولو أن أولكم وآخركم وحيكم وميتكم ورطبكم ويابسكم اجتمعوا‬
‫على أتقى قلب عبد من عبادي ما زاد ذلك في ملكي جناح بعوضة ‪ .‬ولو أن أولكم وآخركم وحيكم‬
‫وميتكم ورطبكم ويابسكم اجتمعوا على أشقى قلب عبد من عبادي ما نقص ذلك من ملكي جناح‬

‫بعوضة ولو أن أولكم وآخركم وحيكم وميتكم ورطبكم ويابسكم اجتمعوا في صعيد واحد فسأل كل‬
‫إنسان منكم ما بلغت أمنيته فأعطيت كل سائل منكم ما نقص ذلك من ملكي إال كما لو أن أحدكم‬
‫مر بالبحر فغمس فيه إبرة ثم رفعها إليه ذلك بأني جواد واجد ماجد أفعل ما أريد عطائي كالم‬
‫وعذابي كالم إنما أمري لشيء إذا أردته أن أقول له كن فيكون‬

‫( ن ت ( أخرجه الترمذي كتا ب القيامة باب فضل الرفق رقم ‪ 214‬وقال حسن ‪ .‬ص ) هـ ‪ -‬عن‬
‫أبي ذر )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74112‬إني رأيت البارحة عجبا رأيت رجال من أمتي قد احتوشته مالئكة العذاب فجاءه وضوؤه‬

‫فاستنقذه من ذلك ورأيت رجال من أمتي قد بسط عليه عذاب القبر فجاءته صالته فاستنقذته من ذلك‬

‫ورأيت رجال من أمتي قد احتوشته الشياطين فجاءه ذكر اهلل فخلصه منهم ورأيت رجال من أمتي‬
‫يلهث عطشا فجاءه صيام رمضان فسقاه ورأيت رجال من أمتي من بين يديه ظلمة ومن خلفه ظلمة‬
‫وعن يمينه ظلمة وعن شماله ظلمة ومن فوقه ظلمة ومن تحته ظلمة فجاءته حجته وعمرته‬
‫فاستخرجاه من الظلم ة ورأيت رجال من أمتي جاءه ملك الموت ليقبض روحه فجاءه بره بوالديه فرده‬

‫عنه ورأيت رجال من أمتي يكلم المؤمنين وال يكلمونه فجاءته صلة الرحم فقالت ‪ :‬إن هذا كان واصال‬
‫لرحمه فكلمهم وكلموه وصار معهم ورأيت رجال من أمتي يأتي النبيين وهم حلق حلق كلما مر على‬

‫حلقة طرد فجاءه اغتساله من الجنابة فأخذ بيده فأجلسه إلى جنبي ورأيت رجال من أمتي يتقي وهج‬
‫النار بيديه عن وجهه فجاءته صدقته فصارت ظال على رأسه وسترا عن وجهه ورأيت رجال من أمتي‬
‫جاءته زبانية العذاب فجاءه أمره بالمعروف ونهيه عن المنكر فاستنقذه من ذلك ورأيت رجال من أمتي‬
‫ه وى في النار فجاءته دموعه الالتي بكى بها في الدنيا من خشية اهلل تعالى فأخرجته من النار‬

‫ورأيت رجال من أمتي قد هوت صحيفته إلى شماله فجاءه خوفه من اهلل فأخذ صحيفته فجعلها في‬

‫يمينه ورأيت رجال من أمتي خف ميزانه فجاءه أفراطه فثقلوا ميزانه ورأيت رجال من أمتي على شفير‬
‫جهنم فجاءه وجله من اهلل تعالى فاستنقذه من ذلك ورأيت رجال من أمتي يرعد كما ترعد السعفة (‬
‫السعفة ‪ :‬هي أغصان النخيل ‪ .‬أ هـ جزء ‪ 449 / 2‬النهاية ‪ .‬ب ) فجاءه حسن ظنه باهلل تعالى‬
‫فسكن رعدته ورأيت رجال من أمتي يزحف على الصراط مرة ويحبو مرة فجاءته صالته علي فأخذت‬
‫بيده فأقامته على الصراط حتى جاز ورأيت رجال من أمتي انتهى إلى أبواب الجنة فغلقت األبواب‬

‫دونه فجاءته شهادة أن ال إله إال اهلل فأخذت بيده فأدخلته الجنة‬
‫( الحكيم هب ‪ -‬عن عبد الرحمن بن سمرة )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74114‬أوصيك بتقوى اهلل فإنه رأس األمر كله عليك بتال وة القرآن وذكر اهلل فإنه ذكر لك في‬
‫السماء ونور لك في األرض عليك بطول الصمت إال من خير فإنه مطردة للشيطان عنك وعون لك‬
‫على أمر دينك إياك وكثرة الضحك فإنه يميت القلب ويذهب بنور الوجه عليك بالجهاد فإنه رهبانية‬
‫أمتي أحب المساكين وجالسهم انظر إلى من تحتك وال تنظر إلى من فوقك فإنه أجدر أال تزدري‬

‫نعمة اهلل عندك صل قرابتك وان قطعوك قل الحق وان كان مرا ال تخف في اهلل لومة الئم ليحجزك‬
‫عن الناس ما تعلم من نفسك وال تجد عليهم فيما تأتي وكفى بالمرء عيبا أن يكون فيه ثالث خصال‬
‫‪ :‬أن يعرف من الناس ما يجهل من نفسه ويستحيي لهم مما هو فيه ويؤذي جليسه يا أبا ذر ال عقل‬
‫كالتدبير وال ورع كالكف وال حسب كحسن الخلق‬
‫( عبد بن حميد في تفسيره طب ‪ -‬عن أبي ذر )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74117‬ثالث مهلكات وثالث منجيات وثالث كفارات وثالث درجات فأما المهلكات ‪ :‬فشح‬

‫مطاع وهوى متبع واعجاب المرء بنفسه وأما المنجيات ‪ :‬فالعدل في الغضب والرضى والقصد في‬
‫الفقر والغنى وخشية اهلل في السر والعالنية وأما الكفارات ‪ :‬فانتظار الصالة بعد الصالة واسباغ‬
‫الوضوء في السبرات ( السبرات ‪ :‬السبرة بفتح السين الغداة الباردة ‪ .‬وفي الحديث ( إسباغ الوضوء‬
‫في السبرات ) ‪ .‬المختار صفحة ‪ . 229‬ب ) ونقل األقدام إلى الجماعات وأما الدرجات فاطعام‬
‫الطعام وافشاء السالم والصالة بالليل والناس نيام‬

‫( طس ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫جامع المواعظ من اإلكمال‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74111‬أيها الناس أما بعد فإن أصدق الحديث كتاب اهلل وأوثق العرى كلمة التقوى وخير الملل‬
‫ملة إبراهيم وخير السنن سنة محمد وأشرف الحديث ذكر اهلل وأحسن القصص هذا القرآن وخير‬

‫األمور عوازمها وشر األمور محدثاتها وأحسن الهدي هدي األنبياء وأشرف الموت قتل الشهداء‬
‫وأعمى العمى الضاللة بعد الهدى وخير العلم ما نفع وخير الهدى ما اتبع وشر العمى عمى القلب‬
‫واليد العليا خير من اليد السفلى وما قل وكفى خير مما كثر وألهى وشر المعذرة حين يحضر الموت‬
‫وشر الندامة ندامة يوم القيامة ومن الناس من ال يأتي الجمعة إال دبرا ومنهم ال يذكر اهلل إال هجرا‬

‫وأعظم الخطايا اللسان الكذوب وخير الغنى غنى النفس وخير الزاد التقوى ورأس الحكمة مخافة اهلل‬
‫وخير ما وقر في القلب اليقين واالرتياب من الكفر والنياحة من عمل الجاهلية والغلول من جثى‬
‫جهنم والكنز كي من النار والشعر من مزامير إبليس وشر المكاسب كسب الربا وشر المآكل مال‬
‫اليتيم والسعيد من وعظ بغيره والشقي من شقي في بطن أمه وانما يصير أحدكم إلى موضع أربع‬
‫أذرع واألمر إلى آخره ومالك العمل خواتمه وشر الروايا روايا الكذب وكل ما هو آت قريب وسباب‬
‫المسلم فسوق وقتال المؤمن كفر وأكل لحمه من معصية اهلل وحرمة ماله كحرمة دمه ومن يتأل على‬

‫اهلل يكذبه ومن يغفر يغفر اهلل له ومن يعف يعف اهلل عنه ومن يكظم الغيظ يأجره اهلل ومن يصبر‬

‫على الرزية يعوضه اهلل ومن يتبع السمعة يسمع اهلل به ومن يصبر يضعف اهلل له ومن يعص اهلل‬
‫يعذبه اهلل اللهم اغفر لي وألمتي ثالثا استغفر اهلل لي ولكم‬
‫( ق في الدالئل الديلمي وابن عساكر ‪ -‬عن عقبة بن عامر الجهني أبو نصر السجزي في اإلبانة ‪-‬‬
‫عن أبي الدرداء ش حل ‪ -‬عن ابن مسعود موقوفا )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74114‬أيها الناس كأن الموت فيها على غيرنا كتب وكأن الحق فيها على غيرنا وجب وكأن ما‬

‫نشيع من الموتى عن قليل إلينا راجعون بيوتهم أجداثهم ونأكل تراثهم كأنا مخلدون من بعدهم فطوبى‬

‫لمن شغله عيبه عن عيب غيره طوبى لمن ذل نفسه من غير منقصة ورحم أهل الذل والمسكنة‬
‫وخالط أهل الفقه والحكمة طوبى لمن ذل نفسه وطاب كسبه وصلحت سريرته وحسنت خليقته‬
‫وكرمت عالنيته وعزل عن الناس شره طوبى لمن عمل بعلمه وأنفق الفضل من ماله وأمسك الفضل‬

‫من قوله‬

‫( الحكيم ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74114‬اطلبوا الخير دهركم واهربوا من النار جهدكم فإن الجنة ال ينام طالبها وان النار ال ينام‬
‫هاربها وان اآلخرة محففة بالمكاره وان الدنيا محففة باللذات والشهوات فال تلهينكم شهوات الدنيا‬
‫ولذاتها عن اآلخرة إنه ال دين لمن ال آخرة له وال آخرة لمن ال دين له إن اهلل قد أبلغ في المعذرة وبلغ‬
‫الموعظة إن اهلل قد أحل كثيرا طيبا فيه سعة وحرم خبيثا فاجتنبوا ما حرم اهلل عليكم وأطيعوا اهلل عز‬

‫و جل فإنه لن يحل اهلل شيئا حرمه ولن يحرم شيئا أحله وانه من ترك الحرام وأحل الحالل أطاع‬

‫الرحمن واستمسك بالعروة الوثقى ال انفصام ل ها واجتمعت له الدنيا واآلخرة هذا لمن أطاع عز و جل‬
‫( ابن صصري في أماليه ‪ -‬عن يعلى بن األشدق عن عبد اهلل بن جراد )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74119‬اهربوا من النار واطلبوا الجنة جهدكم فإن الجنة ال ينام طالبها وان النار ال ينام هاربها‬
‫وان اآلخرة محفوفة بالمكاره وان الدن يا محفوفة بالشهوات واللذات فال تلهينكم عن اآلخرة لذاتها‬

‫وشهواتها‬
‫( ابن منده ‪ -‬عن يعلى بن األشدق عن كليب بن جري عن معاوية بن خفاجة وقال ‪ :‬غريب )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74111‬إن اهلل تعالى عز و جل يقول ‪ :‬يا عبادي كلكم ضال إال من هديته وضعيف إال من‬
‫قويته وفقير إال من أغنيته فاسألوني أعطكم فلو أن أولكم وآخركم وجنكم وانسكم وحيكم وميتكم‬

‫ورطبكم ويابسكم اجتمعوا على قلب أتقى عبد من عبادي ما زاد في ملكي جناح بعوضة ولو أن‬
‫أولكم وآخركم وحيكم وميتكم ورطبكم ويابسكم اجتمعوا على قلب أفجر عبد هو لي ما نقصوا من‬
‫ملكي جناح بعوضة ذلك أني واحد عذابي كالم ورحمتي كالم فمن أيقن بقدرتي على المغفرة لم‬
‫يتعاظم في نفسي أن أغفر له ذنوبه وان كبرت‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي موسى )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74444‬أوحى اهلل عز و جل إلي ‪ :‬يا أخا المرسلين يا أخا المنذرين أنذر قومك أن ال يدخلوا بيتا‬
‫من بيوتي إال بقلوب سليمة وألسن صادقة وأيد نقية وفروج طاهرة وال يدخلوا بيتا من بيوتى وألحد من‬
‫عبادي عند أحد منهم ظالمة فإني ألعنه ما دام قائما بين يدي يصلي حتى يرد تلك الظالمة إلى‬
‫أهلها فإذا فعل ذلك أكون سمعه الذي يسمع به وأكون بصره الذي يبصر به ويكون من أوليائي‬

‫وأصفيائي ويكون جاري مع النبيين والصديقين والشهداء في الجنة‬

‫( حل ك ‪ -‬في تاريخه ق كر الديلمي ‪ -‬عن حذيفة وفيه إسحاق بن أبي يحيى الكعبي هالك يأتي‬
‫بالمناكير عن األثبات )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 74449‬أوصيكم بتقوى اهلل عز و جل والقرآن فإنه نور الظلمة وهدى النهار قاتلوه على ما كان‬
‫من جهد وفاقه فإن عرض لك بالء فاجعل مالك دون دمك فإن تجاوزك البالء فاجعل مالك ودمك‬

‫دون دينك فإن المسلوب من سلب دينه والمخروب من خرب دينه إنه ال فاقة بعد الجنة وال غنى بعد‬
‫النار إن النار ال يستغني فقيرها وال يفك أسيرها‬
‫( ك ‪ -‬في تاريخه هب ‪ -‬وضعفه والديلمي وابن عساكر ‪ -‬عن سمرة )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 74442‬أال إن الدنيا عرض حاضر يأكل منها البر والفاجر وان اآلخرة أجل صادق يقضي فيها‬

‫ملك قادر وان الخير كله بحذافيره ( بحذافيره ‪ :‬حذافير الشيء ‪ :‬أعاليه ونواحيه الواحد حذفار بالكسر‬
‫‪ .‬المختار صفحة ‪ ) 14‬في الجنة أال وان الشر كله بحذافيره في النار أال فاعلموا وأنتم من اهلل على‬
‫حذر وأعلموا أنكم معروضون على أعمالكم فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره ومن يعمل مثقال ذرة شرا‬

‫يره‬
‫( الشافعي ق في المعرفة ‪ -‬عن عمر مرسال )‬

‫(‪)9442/91‬‬

‫‪ - 74444‬األنبياء قادة والفقهاء سادة ومجالستهم زيادة وأنتم في ممر لليل والنهار في آجال‬
‫منقوصة وأعمال محفوظة والموت يأتيكم بغتة فمن زرع خي ار يحصد رغبة ومن زرع ش ار يحصد‬
‫ندامة‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74447‬أال إن الدنيا فقد آذنت بصرم ( بصرم ‪ :‬أي بانقطاع وانقضاع ‪ .‬النهاية ‪) . 21 / 2‬‬
‫وولت حذاء ( حذاء ‪ :‬أي خفيفة سريعة ومنه قيل للقطاة حذاء ‪ .‬النهاية ‪ 4149‬ب ) ولم يبق منها‬
‫إال صبابة ( صبابة ‪ :‬الصبابة ‪ :‬البقية اليسيرة من الشراب تبقى في أسفل االناء ‪ .‬النهاية ‪. 1 / 4‬‬
‫ب ) كصبابة اإلناء وانكم في دار تنقلون عنها فانتقلوا بخير ما بحضرتكم وانه واهلل ما كانت نبوة إال‬

‫تناسخت حتى تكون ملكا وجبرية وان الصخرة يقذف بها من شفير جهنم فتهوي إلى قرارها سبعين‬

‫خريفا ولتمألن وما بين مصراعين من أبواب الجنة مسيرة أربعين يوما وليأتين على أبواب الجنة يوم‬
‫وليس منها باب إال وهو كظيظ ( كظيظ ‪ :‬أي ممتلئ ‪ .‬والكظيظ ‪ :‬الزحام ‪ .‬النهاية ‪ . 944 / 7‬ب )‬
‫( طب ‪ -‬عن عتبة ابن غزوان مرفوعا وموقوفا )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74441‬أال يا رب نفس طاعمة ناعمة يوم القيامة أال يا رب نفس جائعة عارية في الدنيا طاعمة‬
‫ناعمة يوم القيامة أال يا رب مكرم لنفسه وهو لها مهين أال يا رب مهين لنفسه وهو لها مكرم أال يا‬

‫رب مهين متخوض ومتنعم فيما أفاء اهلل على رسوله ما له عند اهلل من خالق أال وان عمل الجنة‬
‫حزن ( حزن ‪ :‬الحزن ما غلظ من األرض ‪ .‬المختار صفحة ‪ . 947‬ب ) بربوة أال وان عمل النار‬
‫سهل بشهوة أال يا رب شهوة ساعة أورثت حزنا طويال‬
‫( ق في الزهد وابن عساكر ‪ -‬عن جبير ابن نفير عن أبي بحير وكان من الصحابة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74444‬أال رب نفس طاعمة ناعمة في الدنيا جائعة عارية يوم القيامة أال رب مكرم لنفسه وهو‬
‫لها مهين أال رب مهين لنفسه وهو لها مكرم‬
‫( الرافعي ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 74444‬النادم ينتظر الرحمة والمعجب ينتظر المقت وكل عامل سيقدم ع لى ما أسلف عند موته‬
‫فإن مالك األعمال بخواتيمها والليل والنهار مطيتان فاركبوهما بالغا إلى اآلخرة واياكم والتسويف‬

‫بالتوبة والغرة بحلم اهلل واعلموا أن الجنة والنار أقرب إلى أحدكم من شراك نعله فمن يعمل مثقال ذرة‬
‫خيرا يره ومن يعمل مثقال ذرة ش ار يره‬
‫( الثقفي في األربعين وأبو القاسم بن بشران في أماليه ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 74449‬ثالث مهلكات وثالث منجيات وثالث درجات وثالث كفارات قيل ‪ :‬يا رسول اهلل ما‬
‫المهلكات ؟ قال ‪ :‬شح مطاع وهوى متبع واعجاب المرء بنفسه قيل ‪ :‬فما المنجيات ؟ قال ‪ :‬تقوى اهلل‬
‫في السر والعالن ية واالقتصاد في الفقر والغنى والعدل في الرضى والغضب قيل ‪ :‬فما الكفارات ؟‬
‫قال ‪ :‬نقل األقدام إلى المساجد وانتظار الصالة بعد الصالة واتمام الوضوء في اليوم البارد عند‬
‫السبرات‬

‫( العسكري في األمثال أبو إسحاق إبراهيم بن أحمد المراعي في كتاب ثواب األعمال والخطيب ‪-‬‬
‫عن ابن عباس )‬

‫(‪)9447/91‬‬

‫‪ - 74441‬قال اهلل تعالى ‪ :‬يا ابن آدم إن ذكرتني ذكرتك وان نسيتني ذكرتك واذا أطعتني فاذهب‬

‫حيث شئت مخلى تواليني وأواليك وتصافيني وأصافيك وتعرض عني وأنا مقبل عليك من أوصل إليك‬

‫الغداة وأنت جنين في بطن أمك لم أزل أدبر فيك تدبيرا حتى أنفذت أرادتي فيك فلما أخرجتك إلى‬

‫الدنيا أكثرت معاصي ما هكذا جزاء من أحسن إليك‬
‫( أبو نصر ربيعة بن علي العجلي في كتاب هدم االعتزال والرافعي ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74494‬كان فيه ‪ :‬عجب لمن أيقن بالموت كيف يفرح بالدنيا وعجب لمن أيقن بالنار كيف‬

‫يضحك وعجب لمن أيقن بالحساب كيف يعمل السيئات وعجب لمن أيقن بالقدر كيف ينصب‬

‫وعجب لمن يرى الدنيا وتقلبها بأهلها كيف يطمئن إليها وعجب لمن أيقن بالجنة وال يعمل الحسنات‬
‫ال إله إال اهلل محمد رسول اهلل‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أبي ذر قال قلت ‪ :‬يا رسول اهلل ما كان في صحف موسى ؟ قال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫تتمة جامع المواعظ من اإلكمال‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74499‬كلكم يحب أن يدخل الجنة ؟ قالوا ‪ :‬نعم يا رسول اهلل قال ‪ :‬فانصروا من األمل وثبتوا‬
‫آجالكم بين أبصاركم واستحيوا من اهلل حق الحياء قالوا ‪ :‬يا رسول اهلل كلنا نستحيي من اهلل قال ‪:‬‬

‫ليس كذلك الحياء من اهلل ولكن الحياء من اهلل أن ال تنسوا المقابر والبلى وأن ال تنسوا الجوف وما‬
‫وعى وأن ال تنسوا الرأس وما احتوى ومن يشتهي كرامة اآلخرة يدع زينة الدنيا هنالك استحيي العبد‬
‫من اهلل وهنالك أصاب والية اهلل‬
‫( ابن المبارك حل ‪ -‬عن الحسن مرسال )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74492‬من ألبسه اهلل نعمة فليكثر من الحمد هلل ومن كثرت همومه فليستغفر اهلل ومن أبطأ عليه‬
‫رزقه فليكثر من قول ال حول وال قوة إال باهلل ومن نزل مع قوم فال يصم إال بإذنهم ومن دخل دار‬
‫قوم فليجلس حيث أمروه فإن القوم أعلم بعورة دارهم وان من الذنب المسخوط به عل ى صاحبه الحقد‬
‫والحسد والكسل في العبادة والضنك في المعيشة‬

‫( طس وابن عساكر ‪ -‬ابن أبي هريرة )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74494‬يقول اهلل عز و جل ‪ :‬ابن آدم إن تقبل علي أمأل قلبك غنى وأنزع الفقر من بين عينيك‬
‫وأكف عليك ضيعتك فال تصبح إال غنيا وال تمسي إال غنيا وان أدبرت أو وليت عنى نزعت الغنى‬
‫من قلبك وجعلت الفقر بين عينيك وأفشيت عليك ضيعتك فال تصبح إال فقيرا وال تمسي إال فقيرا‬

‫( أبو الشيخ ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74497‬يقول ربكم ‪ :‬يا ابن آدم تفرغ لعبادتي أمأل قلبك غنى وأمأل يديك رزقا يا ابن آدم ال تباعد‬
‫فقر وأمأل يديك شغال‬
‫مني فأمأل قلبك ا‬
‫( طب ك ‪ -‬عن معقل بن يسار )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74491‬يقول اهلل تعالى ‪ :‬يا ابن آدم بمشيتي كنت أنت الذي تشاء لنفسك ما تشاء وبإرادتي كنت‬
‫أنت الذي تريد لنفسك ما تريد وبفضل نعمتي عليك قويت على معصيتي وبعصمتي وتوفيقي وعوني‬
‫وعافيتي أديت إلي فرائضي ف أنا أولى بإحسانك منك وأنت أولى بذنبك مني فالخير مني إليك بدا‬
‫والشر مني إليك بما جنيت جرى ورضيت منك لنفسي ما رضيت لنفسك مني‬

‫( أبو نعيم ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74494‬يقول اهلل عز و جل ‪ :‬يا ابن آدم أمرتك فتوانيت ونهيتك فتماديت وسترت عليك ففجرت‬

‫وأعرضت عنك فما باليت يا من إذا مرض شكا وبكى واذا عوفي تمرد وعصى يا من إذا دعاه العبيد‬

‫عدا ولبى واذا دعاه الجليل أعرض ونأى إن سألتني أعطيتك وان دعوتني أجبتك وان مرضت شفيتك‬
‫وان سلمت رزقتك وان أقبلت قبلتك وان تبت غفرت لك وأنا التواب الرحيم‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9444/91‬‬

‫‪ - 74494‬إن اهلل قد أعطى كل ذي حق حقه أال إن اهلل فرض فرائض وسن سننا وحد حدودا وأحل‬
‫حالال وحرم حراما وشرع الدين فجعله سهال سمحا واسعا ولم يجعله ضيقا أال إنه ال إيمان لمن ال‬

‫أمانة له وال دين لمن ال عهد له ومن نكث ذمته طلبته ومن نكث ذمتي خاصمته ومن خاصمته‬
‫فلجت ( فلجت عليه ‪ :‬وقد فلج أصحابه وعلى أصحابه إذا غلبهم واالسم ‪ :‬الفلج بالضم ‪ .‬أ هـ ‪/ 4‬‬
‫‪ 749‬النهاية ‪ .‬ب ) عليه ومن نكث ذمتي لم ينل شفاعتي ولم يرد على الحوض أال إن اهلل لم‬
‫يرخص في القتل إال ثالثة ‪ :‬مرتد بعد إيمان أو زان بعد إحصان أو قاتل النفس فيقتل بقتله أال هل‬

‫بلغت‬

‫( طب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫الخطب من اإلكمال‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74499‬إن الحمد هلل نستعينه ونستغفره ونعوذ باهلل من شرور أنفسنا من يهده اهلل فال مضل له‬

‫ومن يضلل اهلل فال هادي له وأشهد أن ال إله إال اهلل وأشهد أن محمدا عبده ورسوله { يا أيها الذين‬

‫آمنا اتقوا اهلل الذي تساءلون به واألرحام إن اهلل كان عليكم رقيبا } { يا أيها الذين آمنوا اتقوا اهلل حق‬

‫تقاته وال تموتن إال وأنتم مسلمون } { يا أيها الذين آمنوا اتقوا اهلل وقولوا قوال سديدا يصلح لكم‬
‫أعمالكم ويغفر لكم ذنوبكم ومن يطع اهلل ورسوله فقد فاز فوزا عظيما }‬
‫( حم د ( أخرجه أبو داود كتاب النكاح باب في خطبة النكاح رقم ‪ . 2999‬ص ) ت ‪ :‬حسن ن هـ‬
‫وابن السني في عمل يوم وليلة ك ق ‪ -‬عن ابن مسعود قال ‪ :‬علمنا رسول اهلل صلى اهلل عليه و‬

‫سلم خطبة الحاجة ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)9449/91‬‬

‫‪ - 74491‬إن الحمد هلل نحمده ونستعينه ونعوذ باهلل من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا من يهده اهلل‬
‫فال مضل له ومن يضلل اهلل فال هادي له وأشهد أن ال إله إال اهلل وحده ال شريك له وأن محمدا‬
‫عبده ورسوله‬

‫( حم م ( أخرجه مسلم كتاب الجمعة باب تخفيف الصالة والخطبة رقم ‪ . 949‬ص ) هـ طب ‪ -‬عن‬
‫ابن عباس )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74424‬الحمد هلل نحمده ونستعينه ونستغفره ونشهد أن ال إله إال اهلل وأن محمدا عبده ورسوله‬
‫أوصيكم بتقوى اهلل أي يوم أحرم ؟ قالوا ‪ :‬هذا فأي شهر أحرم ؟ قالوا ‪ :‬هذا الشهر قال فأي بلد أحرم‬

‫؟ قالوا ‪ :‬هذا البلد قال ‪ :‬فإن دماءكم وأموالكم حرام عليكم ك حرمة يومكم هذا في شهركم هذا في‬
‫بلدكم هذا فهل بلغت ؟ اللهم اشهد‬
‫( ابن سعد طب ق ‪ -‬عن نبيط بن شريط قال ‪ :‬كنت ردف أبي والنبي صلى اهلل عليه و سلم‬
‫يخطب عند الجمرة فذكره )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74429‬الحمد هلل نستعينه ونستغفره ونستهديه ونستنصره ونعوذ باهلل من شرور أنفسنا ومن سيئات‬
‫أعمالنا من يهده اهلل فال مضل له ومن يضلله فال هادي له وأشهد أن ال إله إال اهلل وأشهد أن محمدا‬

‫عبده ورسوله من يطع اهلل ورسوله فقد رشد ومن يعص اهلل ورسوله فقد غوى حتى يفيء إلى أمر اهلل‬
‫( الشافعي ق في المعرفة ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)9441/91‬‬

‫‪ - 74422‬الحمد هلل نحمده ونستعينه ونعوذ باهلل من شرور أنفسنا من يهده اهلل فال مضل له ومن‬

‫يضلله فال هادي له ونشهد أن ال إله إال اهلل وأن محمدا عبده ورسوله أرسله بالحق بشيرا ونذيرا بين‬

‫يدي الساعة من يطع اهلل ورسوله فقد رشد ومن يعصه فإنه ال يضر هلل شيئا وال يضر إال نفسه‬
‫( ق ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫مواعظ في أركان اإليمان من اإلكمال‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74424‬اعبد اهلل ال تشرك به شيئا وأقم الصالة المكتوبة وأد الزكاة المفروضة وحج واعتمر وصم‬
‫رمضان وانظر ما تحب للناس أن يأتوه إليك فافعله بهم وما تكره منهم أن يأتوه إليك فذرهم منه‬
‫( البغوي طب ‪ -‬عن أبي المتفق )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74427‬اعبدوا ربكم وصلوا خمسكم وصوموا شهركم وحجوا بيتكم وادخلوا جنة ربكم‬
‫( ص ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 74421‬اعبدوا ربكم وصلوا خمسكم وصوموا شهركم وأدوا زكاة أموالكم وأطيعوا ذا أمركم تدخلوا‬
‫جنة ربكم‬
‫( ك ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 74424‬يا أيها الناس أال تسمعون أطيعوا ربكم وصلوا خمسكم وأدوا زكاة أموالكم وأطيعوا أمراءكم‬

‫تدخلوا جنة ربكم‬

‫( حب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 74424‬أقيموا الصالة وآتوا الزكاة وحجوا واعتمروا واستقيموا يستقم بكم‬
‫( طب ‪ -‬عن سمرة وحسن )‬

‫(‪)9492/91‬‬

‫‪ - 74429‬بخ بخ لقد سألت عن عظيم وانه ليسير على من أراد اهلل به الخير تؤمن باهلل واليوم‬
‫اآلخر وتقيم الصالة المكتوبة وتؤتي الزكاة المفروضة وتصوم رمضان وتحج البيت وتعبد اهلل وحده‬

‫ال شريك له حتى تموت وأنت على ذلك إن شئت حدثتك يا معاذ بن جبل برأس هذا األمر ‪ :‬تشهد‬

‫أن ال إله إال اهلل وأن محمدا عبده ورسوله وان قوامه إقام الصالة وايتاء الزكاة وانما ذروة السنام منه‬
‫الجهاد في سبيل اهلل إنما أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن ال إله إال اهلل وحده ال شريك له وأن‬
‫محمدا عبده ورسوله ويقيموا الصالة وي ؤتوا الزكاة فإذا فعلوا ذلك فقد عصموا مني دماءهم وأموالهم‬
‫إال بحقها وحسابهم على اهلل والذي نفسي بيده ما شجت وجه وال اغبرت قدم في عمل يبتغي درجات‬
‫الجنة بعد صالة مفروضة كجهاد في سبيل اهلل‬

‫( طب ‪ -‬عن معاذ )‬

‫(‪)9492/91‬‬

‫‪ - 74421‬تعبد اهلل ال تشرك به شيئا وتقيم الصالة المكتوبة وتؤتي الزكاة المفروضة وتصوم‬
‫رمضان‬

‫( حم هـ خ ‪ -‬عن أبي هريرة أن أعرابيا أتى النبي صلى اهلل عليه و سلم فقال ‪ :‬دلني على عمل إذا‬
‫عملته دخلت الجنة قال ‪ -‬فذكره حم خ م ( أخرجه مسلم كتاب اإليمان باب بيان اإليمان يدخل مع‬
‫الجنة رقم ‪ 97‬و ‪ . 91‬ص ) ن حب ‪ -‬عن أبي أيوب وزاد ‪ :‬وتصل الرحم )‬

‫(‪)9492/91‬‬

‫‪ - 74444‬تعبد اهلل وحده ال تشرك به شيئا واقام الصالة وايتاء الزكاة المفروضة وصيام شهر‬

‫رمضان كما كتبه اهلل على األمم من قبلكم وتحج البيت إتمامهن وما كرهت أن يأتيه الناس إليك فال‬

‫تأته إليهم‬
‫( ابن أبي عمر ‪ -‬عن ابن عمر ورجاله ثقات )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74449‬تعبد اهلل وال تشرك به شيئا وتقيم الصالة وتؤتي الزكاة وتصوم رمضان وتحج البيت‬
‫وتأتي إلى الناس ما تحب أن يؤتى إليك وتكره للناس ما تكره أن يؤتى إليك‬

‫( ابن سعد ‪ -‬خ في التاريخ ‪ -‬عن المغيرة بن عبد اهلل اليشكري عن أبيه قال ‪ :‬قلت ‪ :‬يا رسول اهلل‬
‫نبئني بعمل يدخلني الجنة ويباعدني من النار قال ‪ -‬فذكره ش والعدني عم والبغوي وابن قانع طب‬
‫‪ -‬عن المغيرة بن سعد األخرم عن أبيه )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74442‬تعبد اهلل تعالى وال تشرك به شيئا وتقيم الصالة وتؤتي الزكاة وتصوم شهر رمضان وتحج‬
‫وتعتمر وتسمع وتطيع‬

‫( ك ‪ -‬عن ابن عمر أن رجال قال ‪ :‬يا رسول اهلل أوصني قال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74444‬لئن كنت أوجزت في المسألة لقد أعظمت وأطولت فاعقل عني إذا ‪ :‬اعبد اهلل ال تشرك‬
‫به شيئا وأقم الصالة المكتوبة أد الزكاة المفروضة وصم رمضان وحج البيت واعتمر وما تحب أن‬
‫يفعل بك الناس فافعله بهم وما تكره أن يأتي إليك الناس فذر الناس منه‬
‫( حم طب والبغوي وابن جرير وأبو نعيم ‪ -‬عن رجل من قيس يقال له ‪ :‬ابن المنتفق ويكنى أبا‬

‫المنتفق قال ‪ :‬أتيت النبي صلى اهلل عليه و سلم فقلت ‪ :‬ما ينجيني من النار ؟ وما يدخلني الجنة ؟‬

‫قال ‪ -‬فذكره طب ‪ -‬عن معن بن ي زيد طب ‪ -‬عن صخر بن القعقاع الباهلي )‬

‫(‪)9497/91‬‬

‫‪ - 74447‬لئن قصرت الخطبة لقد أعظمت وأطولت تعبد اهلل ال تشرك به شيئا وتقيم الصالة‬
‫المفروضة وتؤتي الزكاة وتصوم شهر رمضان وتحج البيت وتأتي إلى الناس ما تحب أن يؤتي إليك‬

‫وما كرهت أن يؤتي إليك فدع الناس منه‬

‫( الخرائطي في مكارم األخالق ‪ -‬عن مغيرة بن سعد بن األحرم الطائي عن عمر )‬

‫(‪)9497/91‬‬

‫‪ - 74441‬لقد أوجزت في المسألة ولقد أعرضت تعبد اهلل وال تشرك به شيئا وتصلي الخمس وتصوم‬
‫رمضان وما كرهت أن يأتيه إليك فأكرهه لهم‬

‫( طب ‪ -‬عن معن بن يزيد )‬

‫(‪)9497/91‬‬

‫‪ - 74444‬لقد وفق أو هدى ال تشرك باهلل شيئا وتقيم الصالة وتؤتي الزكاة وتصل الرحم ‪ -‬دع‬
‫الناقة‬

‫( حب ‪ -‬عن أبي أيوب أن أعرابيا عرض للنبي صلى اهلل عليه و سلم فأخذ بزمام ناقته فقال ‪ :‬يا‬
‫رسول اهلل أخبرني بعمل يدخلني الجنة وينجيني من النار فنظر إلى وجوه أصحابه قال ‪ -‬فذكره )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 74444‬يا أيها الناس إنه ال نبي بعدي وال أمة بعدكم أال فاعبدوا ربكم وصلوا خمسكم وصوموا‬
‫شهركم وصلوا أرحامكم وأدوا زكاة أموالكم طيبة بها أنفسكم وأطيعوا والة أمركم تدخلوا جنة ربكم‬

‫( طب وابن عساكر ض ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 74449‬ال نبي بعدي وال أمة بعدكم فاعبدوا ربكم وأقيموا خمسكم وصوموا شهركم وأطيعوا والة‬
‫أمركم ادخلوا جنة ربكم‬

‫( طب والبغوي ‪ -‬عن أبي قتيلة )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫ترغيب أفضل األعمال من اإلكمال‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74441‬أفضل األعمال ‪ :‬إيمان باهلل وتصديق به وجهاد في سبيل اهلل وحج مبرور وأهون عليك‬
‫من ذلك إطعام الطعام ولين الكالم والسماحة وحسن الخلق وأهون عليك من ذلك ال تتهم اهلل في‬

‫شيء قضاه اهلل عليك‬
‫( حم ش والحكيم ع ‪ -‬طب ‪ -‬عن عبادة بن الصامت وحسن حم ‪ -‬عن عمرو بن العاص ) (‬
‫أورده اإلمام السيوطي في الجامع الكبير رقم ‪ . 4414‬ص )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74474‬أفضل األعمال ‪ :‬إيمان باهلل ورسوله ثم جهاد في سبيل اهلل ثم حج مبرور‬

‫( حم خ م ( أخرجه مسلم كتاب اإليمان باب بيان كون اإليمان باهلل تعالى أفضل األعمال برقم ‪941‬‬

‫ورقم ‪ . 941‬ص ) ت ن حب ‪ -‬عن أبي هريرة حم طب حب ض ‪ -‬عن عبد اهلل بن سالم حم ض‬
‫وعبد بن حميد والحارث ع طب ‪ -‬عن الشفاء بنت عبد اهلل )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74479‬أفضل األعمال ‪ :‬اإليمان باهلل ورسوله ثم الجهاد في سبيل اهلل سنام العمل ثم حج مبرور‬
‫( حب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74472‬أفضل األعمال عند اهلل ‪ :‬إيمان باهلل وتصديق به وجهاد في سبيل اهلل وحج مبرور قالوا‬
‫ما بر الحج ؟ قال ‪ :‬إطعام الطعام وطيب الكالم‬
‫( ط وابن حميد وابن خزيمة كر حل ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74474‬أفضل األعمال الصالة لوقتها وخير ما أعطى الناس حسن الخلق أال وأن حسن الخلق‬
‫خلق من أخالق اهلل عز و جل‬
‫( خط وابن النجار ‪ -‬عن أنس ) ( أورده السيوطي في الجامع الكبير رقم ‪ . 4411‬ص )‬

‫(‪)9494/91‬‬

‫‪ - 74477‬أفضل األعمال حسن الخلق‬
‫( طب ‪ -‬عن أسامة ابن شريك )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 74471‬أفضل األعمال ‪ :‬إيمان الشك فيه وجهاد ال غلول فيه وحجة مبرورة وأفضل الصالة‬
‫طول القيام وأفضل الصدقة جهد المقل وأفضل الهجرة من هجر ما حرم اهلل عليه وأفضل الجهاد من‬
‫جاهد المشركين بماله ونفسه وأفضل القتل من أهريق دمه وعقر جواده‬
‫( حم والدارمي د ن طب ق ض ‪ -‬عن عبد اهلل بن حبشي الخثعمي ) ( أورده السيوطي في الجامع‬
‫الكبير برقم ‪ . 2442‬ص )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 74474‬أفضل األعمال إيمان باهلل ثم الصالة ألول وقتها‬
‫( طب ‪ -‬عن امرأة من المبائعات )‬

‫(‪)9499/91‬‬

‫‪ - 74474‬أفضل األعمال الصالة ثم الصالة ثم الصالة ثم الجهاد في سبيل اهلل‬
‫( حم حب ‪ -‬عن ابن عمرو )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 74479‬أفضل األعمال عند اهلل ‪ :‬إيمان الشك فيه وغزو ال غلول فيه وحج مبرور‬
‫( حم هب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 74471‬أفضل األعمال الحال المرتحل صاحب القرآن يضرب من أوله إلى آخره ومن آخره حتى‬
‫يبلغ أوله كلما حل ارتحل‬
‫( ك ‪ -‬عن ابن عباس وتعقب ك ‪ -‬عن أبي هريرة وتعقب )‬

‫(‪)9491/91‬‬

‫‪ - 74414‬أفضل األعمال ‪ :‬الصالة ثم قراءة الق رآن في غير الصالة ثم التسبيح والتحميد والتهليل‬
‫والتكبير ثم الصدقة ثم الصيام‬

‫( الديلمي ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74419‬أفضل العمل إيمان باهلل وجهاد في سبيل اهلل قيل ‪ :‬فأي الرقاب أفضل ؟ قال ‪ :‬أنفسها‬

‫عند أهلها وأغالها ثمنا قيل ‪ :‬فإن لم أجد ؟ قال ‪ :‬تعين صانعا أو تصنع ألخرق قال ‪ :‬فإن لم‬
‫أستطع ؟ قال ‪ :‬كف أذاك عن الناس فإنها صدقة تصدق على نفسك‬

‫( حم خ م ( أخرجه مسلم كتاب اإليمان باب بيان كون اإليمان باهلل ‪ . . .‬رقم ‪ 944‬واألخرق ‪ :‬هو‬
‫الذي ليس بصانع لمن الصنعة له ‪ .‬تعليق صحيح مسلم فؤاد عبد الباقي ‪ . 91 / 9‬ص ) ن حب‬
‫‪ -‬عن أبي ذر )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74412‬أفضل الناس رجل يجاهد في سبيل اهلل بنفسه وماله ثم مؤمن في شعب من الشعاب‬
‫يتقي اهلل ويدع الناس من شره‬
‫( حم وعبد بن حميد خ م ت ن هـ حب ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74414‬أفضل العمل الصالة على ميقاتها ثم بر الوالدين ثم أن يسلم الناس من لسانك‬
‫( هب ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫الفصل في الباقيات الصالحات‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫‪ - 74417‬استكثروا من الباقيات الصالحات ‪ :‬التسبيح والتهليل والتحميد والتكبير وال حول وال قوة إال‬
‫باهلل العلي العظيم‬
‫( حم عن أبي سعيد ) ( أورده السيوطي في الجامع الكبير برقم ‪ 4994 / 44‬بهذا اللفظ والرموز‬
‫التالية ‪ :‬ص ع حب ك هب ض حم وعن أبي سعيد‬

‫وفي الجامع الصغير برقم ‪ / 119 /‬وبهذا اللفظ والرموز التالية ‪ :‬حم حب ك عن أبي سعيد ‪ .‬وقال‬
‫الهيثمي إسناده حسن ‪ .‬ص )‬

‫(‪)9419/91‬‬

‫‪ - 74411‬إذا مات اإلنسان انقطع عمله إال من ثالث ‪ :‬إال من صدقة جارية أو علم ينتفع به أو‬
‫ولد صالح يدعو له‬

‫( خد م ( أخرجه مسلم كتاب الوصية باب ما يلحق االنسان من الثواب بعد وفاته رقم ‪ . 9449‬ص‬
‫) عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9412/91‬‬

‫‪ - 74414‬أربعة تجري عليهم أجورهم بعد الموت ‪ :‬من مات مرابطا في سبيل اهلل ومن علم علما‬

‫أ جرى عليه علمه ما عمل به ومن تصدق بصدقة فأجرها يجري له ما وجدت ورجل ترك ولدا صالحا‬

‫فهو يدعو له‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)9412/91‬‬

‫‪ - 74414‬إن ما يلحق المؤمن من عمله وحسناته بعد موته علما نشره وولدا صالحا تركه ومصحفا‬
‫ورثه أو مسجدا بناه أو بيتا البن السبيل بن اه أو نهرا أجراه أو صدقة أخرجها من ماله في صحته‬

‫وحياته تلحقه بعد موته‬
‫( هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب المقدمة باب ثواب معلم الناس الخير رقم ‪ 272‬إسناده حسن ‪ .‬ص )‬
‫‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9412/91‬‬

‫‪ - 74419‬خذوا جنتكم من النار قولوا ‪ :‬سبحان اهلل والحمد هلل وال إله إال اهلل واهلل أكبر فإنهن يأتين‬
‫يوم القيامة مقدمات ومعقبات ومجنبات وهن الباقيات الصالحات‬

‫( ن ك ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74411‬خير ما يخلف اإلنسان بعده ثالث ‪ :‬ولد صالح يدعو له وصدقة تجري يبلغه أجرها وعلم‬

‫ينتفع به من بعده‬

‫( هـ ( أخرجه ابن ماجه كتاب الم قدمة باب ثواب معلم الناس الخير رقم ‪ 279‬إسناده صحيح ‪ .‬ص‬
‫) حب ‪ -‬عن أبي قتادة )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74444‬أربع من عمل األحياء تجري لألموات ‪ :‬رجل ترك عقبا صالحا يدعو له ينفعه دعاؤهم‬
‫ورجل تصدق بصدقة جارية من بعده له مثل أجر من عمل به من غير أن ينقص من أجر من‬
‫عمل به شيء‬
‫( طب ‪ -‬عن سلمان ) ( أورده السيوطي في الجامع الكبير رقم ‪ . 2999‬ص )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74449‬إن اهلل ال يؤخر نفسا إذا جاء أجلها وانما زيادة العمر ‪ :‬ذرية صالحة يرزقها العبد‬
‫فيدعون له بعد موته فيلحقه دعاؤهم في قبره فذلك زيادة العمر‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي الدرداء )‬

‫(‪)9417/91‬‬

‫‪ - 74442‬سبع يجري للعبد أجرهن وهو في قبره بعد موته ‪ :‬من علم علما أو أجرى نهرا أو حفر‬
‫بئرا أو غرس نخال أو بنى مسجدا أو ورث مصحفا أو ترك ولدا يستغفر له بعد موته‬

‫( البزار وسمويه ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9417/91‬‬

‫الباقيات الصالحات من اإلكمال‬

‫(‪)9417/91‬‬

‫‪ - 74444‬تدرون ما الباقيات الصالحات ؟ سبحان اهلل والحمد هلل وال إله إال اهلل واهلل أكبر وال حول‬
‫وال قوة إال باهلل‬
‫( أبو الشيخ في الثواب ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ - 74447‬خذهن قبل أن يحال بينك وبينهن الباقيات الصالحات فإنهن من كنوز الجنة ‪ :‬سبحان‬
‫اهلل والحمد هلل وال إله إال اهلل واهلل أكبر‬

‫( طب ‪ -‬عن أبي الدرداء )‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ - 74441‬قل سبحان اهلل والحمد هلل وال إله إال اهلل واهلل أكبر وال حول وال قوة إال باهلل فإنه الباقيات‬
‫الصالحات وهن يحططن الخطايا كما تحط الشجرة ورقها وهي من كنوز الجنة‬

‫( طب وابن مردويه ‪ -‬عن أبي الدرداء )‬

‫(‪)9411/91‬‬

‫‪ - 74444‬ما على األرض رجل يقول ‪ :‬ال إله إال اهلل واهلل أكبر وسبحان اهلل والحمد اهلل وال حول وال‬
‫قوة إال باهلل العلي العظيم إال كفرت عنه ذنوبه ولو كانت أكبر من زبد البحر‬
‫( حم طب وابن شاهين في الترغيب في الذكر ك ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74444‬من لقي اهلل بخمس عوفي من النار وأدخل الجنة ‪ :‬الحمد هلل وسبحان اهلل وال إله إال اهلل‬
‫واهلل أكبر وولد محتسب‬
‫( الباوردي ‪ -‬عن الحسحاس )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74449‬يا أبا بكر إذا دخلتم المساجد فارتعوا فيها فإن رياض الجنة المساجد فأكثروا فيها الرتع ‪:‬‬
‫سبحان اهلل والحمد هلل وال إله إال اهلل واهلل أكبر وال حول وال قوة إال باهلل‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74441‬يا أبا الدرداء قل ‪ :‬سبحان اهلل والحمد هلل وال إله إال اهلل واهلل أكبر وال حول وال قوة إال‬

‫باهلل إنهن الباقيات الصالحات وهن يحططن الخطايا كما تحط الشجرة ورقها وهن من كنوز الجنة‬
‫( ابن شاهين في الترغيب في الذكر ‪ -‬عن أبي الدرداء )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74444‬ثالث يبقين للعبد بعد موته ‪ :‬صدقة أجراها وعلم أحياه وذرية يبقون بعده يذكرون اهلل عز‬
‫و جل‬

‫( أبو الشيخ في الثواب ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫‪ - 74449‬سبع يجري للعبد أجرهن بعد موته وهو في قبره ‪ :‬من علم علما أو كرى نهرا أو حفر بئرا‬
‫أو غرس نخال أو بنى مسجدا أو أورث مصحفا أو ترك ولدا صالحا يستغفر له بعد موته‬

‫( ابن أبي داود في المصاحف سمويه هب ‪ -‬عن أنس ( أورده السيوطي في الجامع الصغير برقم‬
‫‪ 7474‬به ذا اللفظ وزاد رمز البزار وقال المناوي ( ‪ ) 99 / 4‬في الفيض وقال المنذري ‪ :‬إسناده‬
‫ضعيف ‪ .‬ص ) مر برقم ‪) 74442‬‬

‫(‪)9414/91‬‬

‫الباب الثاني في الترهيبات وفيه تسعة فصول ‪:‬‬

‫(‪)9/94‬‬

‫الفصل األول في المفردات‬

‫(‪)9/94‬‬

‫‪ - 74442‬البر ال يبلى والذنب ال ينسى والديان ال يم وت اعمل ما شئت كما تدين تدان‬
‫( عب ‪ -‬عن أبي قالبة مرسال )‬

‫(‪)2/94‬‬

‫‪ - 74444‬تحفظوا من األرض فإنها أمكم وانه ليس من أحد عامل عليها خيرا أو شرا إال وهي‬
‫مخبرة به‬
‫( طب ‪ -‬عن ربيعة الجرشي )‬

‫(‪)2/94‬‬

‫‪ - 74447‬قال اهلل تعالى ‪ :‬إني والجن واإلنس في نبأ عظيم أخلق ويعبد غيري وأرزق ويشكر غيري‬
‫( الحكيم هب ‪ -‬عن أبي الدرداء )‬

‫(‪)2/94‬‬

‫‪ - 74441‬قال داود ‪ :‬يازارع السيئات أنت تحصد شوكها وحسكها‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أبي الدرداء )‬

‫(‪)4/94‬‬

‫‪ - 74444‬كما ال يجتنى من الشوك العنب كذلك ال ينزل الفجار منازل األبرار وهما طريقان فأيهما‬
‫أ خذتم أدركتم إليه‬

‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أبي ذر )‬

‫(‪)4/94‬‬

‫‪ - 74444‬كما ال يجتنى من الشوك العنب كذلك ال ينزل الفجار منازل األبرار فاسلكوا أي طريق‬
‫شئتم فأي طريق سلكتم وردتم على أهله‬

‫( حل ‪ -‬عن يزيد بن مرثد مرسال )‬

‫(‪)4/94‬‬

‫‪ - 74449‬من شدد سلطانه بمعصية اهلل أوهن اهلل كيده يوم القيامة‬
‫( حم ‪ -‬عن قيس بن سعد )‬

‫(‪)7/94‬‬

‫‪ - 74441‬إن اهلل تعالى يبغض كل جعظري ( جعظري ‪ :‬الجعظري ‪ :‬الفظ الغليظ المتكبر ‪ .‬النهاية‬

‫‪ . 244 / 9‬ب ) جواظ ( جواظ ‪ :‬الجموع المنوع ‪ .‬النهاية ‪ . 494 / 9‬ب ) سخاب ( سخاب ‪:‬‬
‫السخب والصخب ‪ :‬بمعنى الصياح ‪ .‬النهاية ‪ . 471 / 4‬ب ) في األسواق جيفة بالليل حمار‬
‫بالنهار عالم بالدنيا جاهل باآلخرة‬
‫( هق ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)7/94‬‬

‫‪ - 74494‬إن الجنة ال تحل لعاص‬
‫( حم ك ‪ -‬عن ثوبان )‬

‫(‪)7/94‬‬

‫‪ - 74499‬إن المرد إلى اهلل إلى جنة أو نار خلود بال موت واقامة بال ظعن‬
‫( طب ‪ -‬عن معاذ )‬

‫(‪)1/94‬‬

‫‪ - 74492‬ليس من ليلة إال والبحر يشرف فيها ثالث مرات يستأذن اهلل تعالى في أن ينفضح عليكم‬
‫( وفي المسند لإلمام أحمد ( ‪ ) 74 / 9‬لفظ عليهم ‪ .‬ص ) فيكفه اهلل عز و جل‬
‫( حم ‪ -‬عن عمر )‬

‫(‪)1/94‬‬

‫‪ - 74494‬ليس شيء إال وهو أطوع هلل تعالى من ابن آدم‬
‫( البزار ‪ -‬عن بريدة )‬

‫(‪)1/94‬‬

‫‪ - 74497‬إنه ليأتي الرجل العظيم السمين يوم القيامة ال يزن عند اهلل جناح بعوضة‬
‫( ق ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)4/94‬‬

‫‪ - 74491‬ألعلمن أقواما من أمتي يأتون يوم القيامة بحسنات أمثال جبال تهامة بيضاء فيجعلها اهلل‬
‫هباء منثورا أما إنهم إخوانكم م ن أهل جلدتكم ويأخذون من الليل كما تأخذون ولكنهم قوم إذا خلوا‬
‫بمحارم اهلل انتهكوها‬
‫( هـ عن ثوبان ) ( أخرجه ابن ماجه كتاب الزهد باب ذكر الذنوب رقم ‪ 7271‬وقال في الزوائد ‪:‬‬
‫إسناده صحيح ورجاله ثقات ‪ .‬ص )‬

‫(‪)4/94‬‬

‫‪ - 74494‬أللفين أقواما من أمتي يأتون يوم القيامة بحسنات أمثال جبال تهامة بيضاء فيجعلها اهلل‬
‫هباء منثورا أما إنهم إخوانكم ومن جلدتكم ويأخذون من الليل كما تأخذون ولكنهم قوم إذا خلوا بمحارم‬
‫اهلل انتهكوها‬

‫( هـ ‪ -‬عن ثوبان )‬

‫(‪)4/94‬‬

‫‪ - 74494‬لتدخلن الجنة إال من أبى وشرد ( شرد ‪ :‬أي خرج عن طاعته وفارق الجماعة ‪ .‬يقال‬
‫شرد البعير يشرد شرودا وشرادا إذا نفر وذهب في األرض ‪ .‬النهاية ‪ . 714 / 2‬ب ) على اهلل‬
‫كشراد البعير‬

‫( ك ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)4/94‬‬

‫‪ - 74499‬إن بين أيديكم عقبة كؤوداء مضرسة ال يجوزها إال كل ضامر مهزل‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)4/94‬‬

‫‪ - 74491‬من اتخذ كلبا إال كلب زرع أو صيد انتقص من أجره كل يوم قيراط‬
‫( حم م ( أخرجه مسلم كتاب المساقاة باب األمر بقتل الكالب رقم ‪ . 49 / 19‬ص ) د ‪ -‬عن أبي‬
‫هريرة وابن عمر )‬

‫(‪)4/94‬‬

‫‪ - 74414‬من اقتنى كلبا ال يغني عنه زرعا وال ضرعا نقص من عمله كل يوم قيراط‬

‫( حم ق ( أخرجه مسلم كتاب المساقاة باب األمر بقتل الكالب رقم ‪ . 49 / 19‬ص ) ن هـ ‪ -‬عن‬
‫سفيان بن أبي زهير )‬

‫(‪)9/94‬‬

‫‪ - 74419‬من اقتنى كلبا إال كلب ماشية أو ضار ( ضار ‪ :‬أي كلبا معودا بالصيد ‪ .‬يقال ‪ :‬ضري‬
‫الكلب وأضراه صاحبه ‪ :‬أي عوده وأغراه به ويجمع على ضوار ‪ .‬النهاية ‪ . 94 / 4‬ب ) نقص من‬

‫عمله كل يوم قيراطان‬
‫( حم ق ت ن ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)9/94‬‬

‫‪ - 74412‬من اقتنى كلبا ليس بكلب صيد وال ماشية وال أرض فإنه ينقص من أجره قيراطان كل يوم‬
‫( حم ت ن ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)9/94‬‬

‫‪ - 74414‬من أمسك كلبا فإنه ينقص من عمله كل يوم قيراط إال كلب حرث أو كلب ماشية‬
‫( خ ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)1/94‬‬

‫‪ - 74417‬ال يدخل النار إال شقي من لم يعمل بطاعة اهلل ولم يترك له معصية‬
‫( حم هـ ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)1/94‬‬

‫‪ - 74411‬عذبت امرأة في هر ربطته حتى مات ولم ترسله فيأكل من خشاش ( خشاش ‪ :‬أي‬
‫هوامها وحشراتها الواحدة خشاشة ‪ .‬النهاية ‪ . 44 / 2‬ب ) األرض فوجبت لها النار بذلك‬
‫( حم ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)1/94‬‬

‫‪ - 74414‬عذبت امرأة في هرة حبستها حتى ماتت جوعا فدخلت فيها النار قال اهلل ‪ :‬ال أنت‬
‫أطعمتها وال سقيتها حين حبستها وال أنت أرسلتها فأكلت من خشاش األرض‬
‫( حم ق ( أخرجه مسلم كتاب الس الم باب تحريم قتل الهرة رقم ‪ . 919‬ص ) ‪ -‬عن ابن عمر قط‬
‫في األفراد ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)94/94‬‬

‫‪ - 74414‬امرأة تخدشها هرة قلت ‪ :‬ما شأن هذه ؟ قالوا ‪ :‬حبستها حتى ماتت جوعا وال أرسلتها‬
‫تأكل من خشاش األرض‬
‫( خ ‪ -‬عن أسماء بنت أبي بكر )‬

‫(‪)94/94‬‬

‫‪ - 74419‬إن النار أ دنت مني حتى نفحت حرها عن وجهي فرأيت فيها صاحب المحجن ( المحجن‬

‫‪ :‬المحجن عصا معقفة الرأس كالصولجان ‪ .‬والميم زائدة ‪ .‬ومنه الحديث ( كان يسرق الحاج بمحجنه‬

‫فإذا فطن به قال ‪ :‬تعلق بمحجني ) ويجمع على محاجن ‪ .‬النهاية ‪ . 474 / 9‬ب ( والذي بحر‬
‫البحيرة ( البحيرة ‪ :‬كانوا إذا ولدت إبلهم سقبا بحروا أذنه ‪ :‬أي شقوها وقالوا اللهم إن عاش ففتي وان‬
‫مات فذكي فإذا مات أكلوه وسموه البحيرة ‪ .‬النهاية ‪ . 944 / 9‬ب ) وصاحبة حمير صاحبة الهرة‬
‫( م ‪ ( -‬أخرجه مسلم كتاب الكسوف باب ما عرض على النبي صلى اهلل عليه و سلم رقم ‪. 94‬‬

‫ص ) عن المغيرة )‬

‫(‪)94/94‬‬

‫‪ - 74411‬لقد دنت مني الجنة حتى لو اجترأت عليها لجئتكم بقطاف من قطافها ودنت مني النار‬
‫حتى قلت ‪ :‬أي رب وأنا فيهم ورأيت امرأة تخدشها هرة لها فقلت ‪ :‬ما شأن هذه ؟ قالوا ‪ :‬حبستها‬
‫حتى ماتت جوعا ال هي أطعمتها وال هي أرسلتها تأكل من خشاش األرض‬

‫( حم هـ ‪ ( -‬أخرجه ابن ماجه كتاب إقامة الصالة رقم ‪ . 9241‬ص ) ‪ -‬عن أسماء بنت أبي بكر‬
‫)‬

‫(‪)99/94‬‬

‫‪ - 74444‬يا صفية بنت عبد المطلب يا فاطمة بنت محمد يا بني عبد المطلب إني ال أملك لكم‬
‫من اهلل شيئا سلوني من مالي ما شئتم‬

‫( ت ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)99/94‬‬

‫‪ - 74449‬يا معشر قريش اشتروا أنفسكم من اهلل ال أغني عنكم من اهلل شيئا يا بني عبد مناف‬
‫اشتروا أنفسكم من اهلل ال أغني عنكم من اهلل شيئا يا عباس بن عبد المطلب ال أغني عنك من اهلل‬
‫شيئا يا صفية عمة رسول اهلل ال أغني عنك من اهلل شيئا يا فاطمة بنت محمد سليني من مالي ما‬

‫شئت ال أغني عنك من اهلل شيئا‬

‫( ق ن ‪ -‬عن أبي هريرة م ( أخرجه مسلم كتاب اإليمان باب في قوله تعالى وانذر عشيرتك األقربين‬
‫رقم ‪ 479‬و ‪ . 414‬ص ) ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)99/94‬‬

‫‪ - 74442‬يا معشر قريش أنقذوا أنفسكم من النار فإني ال أملك لكم من اهلل ض ار وال نفعا يا معشر‬
‫بني عبد مناف أنقذوا أنفسكم من النار فإني ال أملك لكم من اهلل ضرا وال نفعا يا معشر بني قصي‬
‫أنقذوا أنفسكم من النار فإني ال أملك لكم من اهلل ض ار وال نفعا يا معشر بني عبد المطلب أنقذوا‬
‫أنفسكم من النار فإني ال أملك لكم ضرا وال نفعا يا فاطمة بنت محمد أنقذي نفسك من النار فإني ال‬

‫أ ملك لك ض ار وال نفعا إن لك رحما وسأبلها ( سأبلها ‪ :‬أي أصلكم في الدنيا وال أغني عنكم من اهلل‬
‫شيئا ‪ .‬أ هـ ‪ 914 / 9‬النهاية ‪ .‬ب ) ببالها‬

‫( حم ت ( أخرجه مسلم كتاب اإليمان باب في قوله تعالى وانذر عشيرتك األقربين رقم ‪ 479‬و ‪414‬‬
‫‪ .‬ص ) ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)92/94‬‬

‫‪ - 74444‬من آذى مسلما فقد آذاني ومن آذاني فقد آذى اهلل‬
‫( طب ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)92/94‬‬

‫‪ - 74447‬من أخاف مؤمنا كان حقا على اهلل أن ال يؤمنه من افزاع يوم القيامة‬
‫( طس ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)92/94‬‬

‫‪ - 74441‬من أرضى الناس بسخط اهلل وكله اهلل إلى الناس ومن أسخط الناس برضا اهلل كفاه اهلل‬
‫مؤنة الناس‬
‫( ت حل ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)94/94‬‬

‫‪ - 74444‬من أصبح وهمه غير اهلل فليس من اهلل ومن أصبح ال يهتم بالمسلمين فليس منهم‬
‫( ك ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)94/94‬‬

‫‪ - 74444‬من ضار ضر اهلل به ومن شاق شق اهلل عليه‬
‫( حم ع ‪ -‬عن أبي صرمة )‬

‫(‪)94/94‬‬

‫‪ - 74449‬من كان يؤمن باهلل واليوم اآلخر فال يروعن مسلما‬
‫( طب ‪ -‬عن سليمان بن صرد )‬

‫(‪)97/94‬‬

‫‪ - 74441‬ال تروعوا المسلم فإن روعة المسلم ظلم عظيم‬
‫( طب ‪ -‬عن عامر بن ربيعة )‬

‫(‪)97/94‬‬

‫‪ - 74494‬ال يحل لمسلم أن يروع مسلما‬

‫( حم د ( أخرجه أبو داود كتاب األدب باب من يأخذ الشيء على المزاح رقم ‪ . 1447‬ص ) ‪ -‬عن‬

‫رجال )‬

‫(‪)97/94‬‬

‫‪ - 74499‬من نظر إلى مسلم نظرة يخيفه بها في غير حق اهلل أخافه اهلل يوم القيامة‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عمرو )‬

‫(‪)91/94‬‬

‫‪ - 74492‬بئس القوم يمشي المؤمن فيهم بالتقية والكتمان‬
‫( فر ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)91/94‬‬

‫‪ - 74494‬من يعمل سوء يجز به في الدنيا‬
‫( ك ‪ -‬عن أبي بكرة )‬

‫(‪)91/94‬‬

‫الترهيب األحادي من اإلكمال‬

‫(‪)94/94‬‬

‫‪ - 74497‬اجتنبوا هذه القاذورات التي نهى اهلل عنها فمن ألم بشيء منها فليستتر بستر اهلل تعالى‬
‫وال يعد‬

‫( الديلمي ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)94/94‬‬

‫‪ - 74491‬أنذرتكم النار‬

‫( حم ق ‪ -‬عن النعمان بن بشير )‬

‫(‪)94/94‬‬

‫‪ - 74494‬دخلت امرأة النار في هرتها‬
‫( عد كر ‪ -‬عن عقبة بن عامر )‬

‫(‪)94/94‬‬

‫‪ - 74494‬إن اهلل غافر إال من شرد على اهلل شراد البعير على أهله‬
‫( حم ك ض ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)94/94‬‬

‫‪ - 74499‬ال يدخل النار إال شقي ‪ :‬قيل يا رسول اهلل ومن الشقي ؟ قال ‪ :‬من لم يعمل بطاعة اهلل‬
‫ومن لم يترك له معصية‬

‫( حم ق ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)94/94‬‬

‫‪ - 74491‬إن اهلل تعالى ليعير العبد يوم القيامة حتى يقول له جيرانه وأقاربه ومن عرف من الدنيا ‪:‬‬
‫يا لك من آدمي عليك لعنة اهلل أبكل هذا بارزت اهلل وقد أظهرت في الدنيا عالنية حسنة‬

‫( ابن النجار ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)99/94‬‬

‫‪ - 74424‬إن اهلل تعالى يمسخ خلقا كثيرا وان اإلنسان يخلو بمعصية فيقول اهلل تعالى ‪ :‬استهانة بي‬
‫فيمسخه ثم يبعثه يوم القيامة إنسانا يقول ‪ :‬كما بدأناكم تعودون ثم يدخله النار‬

‫( خ في الضعفاء ‪ -‬عن عبد الغفور بن عبد العزيز بن سعيد األنصاري عن أبيه عن جده )‬

‫(‪)99/94‬‬

‫‪ - 74429‬إن شر الناس من يتقى لشره‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)99/94‬‬

‫‪ - 74422‬إن شركم الذين يتقون لكثرة شرهم‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)91/94‬‬

‫‪ - 74424‬أوحى اهلل تعالى إلى موسى أن قومك بنوا مساجدهم وخربوا قلوبهم وتسمنوا كما تسمن‬
‫الخنازير يوم ذبحها واني نظرت إليهم فلعنتهم فال أستجيب لهم وال أعطيهم مسألتهم‬

‫( ابن منده والديلمي ‪ -‬عن ابن عم حنظلة الكاتب )‬

‫(‪)91/94‬‬

‫‪ - 74427‬البر ال يبلى والذنب ال ينسى والديان ال يموت فكن كما شئت فكما تدين تدان‬
‫( عد والديلمي ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)91/94‬‬

‫‪ - 74421‬المكر والخيانة والخديعة في النار ومن الخيانة أن يكتم الرجل أخاه ما لو علم كان عسى‬

‫أن يدرك به خي ار أو ينجو به من سوء قيل ‪ :‬يا رسول اهلل أيظهر أحدنا ألخيه ما في نفسه ؟ ؟ قال ‪:‬‬

‫إال ماال يضره وال ينفعه‬
‫( البغوي ‪ -‬عن عبادة األنصاري )‬

‫(‪)24/94‬‬

‫‪ - 74424‬بحسب إمرئ من الشر أن يحقر أخاه‬
‫( هـ ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)24/94‬‬

‫‪ - 74424‬كان لهارون ولدان يخدمان المسجد ويسرجان قناديله من نار تأتيهما من السماء وان‬
‫النار تأخرت ذات ليلة عن وقتها التي كانت تأتيه فيه فأسرج الغالمان تلك القناديل من نار الدنيا‬
‫فجاءت النار من السماء فوقعت عليهما فقام هارون ليطفئ عن ولديه تلك النار فصاح موسى ‪ :‬كف‬

‫عن ذلك ودع أمر اهلل ينفذ فيهما فأوحى اهلل عز و جل إلى موسى ‪ :‬هذا فعلي لمن خالف أمري من‬
‫أوليائي فكيف ممن خالف أمري من أعدائي‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)24/94‬‬

‫‪ - 74429‬كيف بروعة المؤمن‬

‫( طب ‪ -‬عن عمر بن يحيى بن أبي حسن عن أبيه عن جده )‬

‫(‪)29/94‬‬

‫‪ - 74421‬من راع مؤمنا في الدنيا أطال اهلل روعته في يوم كان مقداره ألف سنة مغفورا له أو‬
‫معذبا‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)29/94‬‬

‫‪ - 74444‬من راع مؤمنا لعنته المالئكة‬
‫( أبو نعيم ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)29/94‬‬

‫‪ - 74449‬من روع مؤمنا لم تؤمن روعته يوم القيامة‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)22/94‬‬

‫‪ - 74442‬ما من يوم إال ينادي مناد ‪ :‬مهال أيها الناس فإن هلل سطوات ولكم قروح داميات ولوال‬
‫رجال خشع وصبيان رضع ودواب رتع لصب عليكم البالء صبا ورضضتم رضا‬
‫( حل ‪ -‬عن أبي الزاهرية عن أبي الدرداء وحذيفة )‬

‫(‪)22/94‬‬

‫‪ - 74444‬ما هلك قوم حتى يغدروا من أنفسهم‬
‫( ابن جرير ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)22/94‬‬

‫‪ - 74447‬من تحبب إلى الناس بما تحبون وبارز اهلل بما يكره لقي اهلل يوم القيامة وهو عليه‬
‫غضبان‬
‫( طب ‪ -‬عن عصمة بن مالك )‬

‫(‪)24/94‬‬

‫‪ - 74441‬من ركب فرسا ثم استعرض أمتي بقتلهم بسيفه خرج من اإلسالم‬
‫( ابن عساكر ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)24/94‬‬

‫‪ - 74444‬من فجع هذه بولدها ؟ ردوا ولدها إليها ‪ -‬يعني حمرة‬

‫( د ‪ -‬عن عبد الرحمن بن عبد اهلل عن أبيه ) ( أخرجه أبو داود كتاب الجهاد باب في كراهية حرق‬
‫العدو بالنار رقم ‪ . / 2441 /‬والمراد من الحمرة ‪ :‬الطائر كالعصفور ‪ .‬ص )‬

‫(‪)24/94‬‬

‫‪ - 74444‬من منع بباطله حقا فقد برئت منه ذمة اهلل وذمة رسوله‬
‫( الخرائطي في مساويء األخالق ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)27/94‬‬

‫‪ - 74449‬ويل لمن يكثر ذكر اهلل بلسانه ويعصي اهلل في عمله‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)27/94‬‬

‫‪ - 74441‬ال تضاروا في الخير‬
‫( د في مراسيله ق ‪ -‬عن أبي قالبة مرسال )‬

‫(‪)27/94‬‬

‫‪ - 74474‬ال تؤذوا عباد اهلل وال تعيروهم وال تطلبوا عوراتهم فإنه من طلب عورة أخيه المسلم طلب‬
‫اهلل عورته حتى يفضحه في بيته‬

‫( حم ص ‪ -‬عن ثوبان )‬

‫(‪)21/94‬‬

‫‪ - 74479‬ال تحقرن أحدا من المسلمين فإنه صغير المسلمين عند اهلل كبير‬
‫( أبو عبد الرحمن السلمي ‪ -‬عن أبي بكر )‬

‫(‪)21/94‬‬

‫‪ - 74472‬ال تدخلوا مساكن الذين ظلموا أنفسهم إال أن تكونوا باكين حذرا أن يصيبكم مثل ما‬
‫أصابهم‬
‫( عبد الرزاق حم خ م ( أخرجه مسلم كتاب الزهد باب ال تدخلوا مساكن الذين ظلموا أنفسهم رقم ‪/‬‬

‫‪ . / 2194‬ص ) ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)21/94‬‬

‫‪ - 74474‬ال تطرقوا الطير في أوكارها فإن الليل أمان لها‬
‫( طب ‪ -‬عن فاطمة بنت الحسين عن أبيها )‬

‫(‪)24/94‬‬

‫‪ - 74477‬ال يدخل الجنة الج واظ الجعظري والعتل الزنيم هو الشديد الخلق المصحح األكول‬
‫الشروب الواجد للطعام والشراب الظلوم للناس الرحيب الجوف‬

‫( حم ‪ -‬عن عبد الرحمن ابن غنم )‬

‫(‪)24/94‬‬

‫‪ - 74471‬ال يغرنكم فاجر في نعمة فإن له عند اهلل قاتال ال يموت كلما خبت زدناهم سعيرا‬
‫( خ في تاريخه هب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)24/94‬‬

‫‪ - 74474‬يا أيها الناس ال تغتروا باهلل فإن اهلل لو كان مغفال شيئا ألغفل الذرة والخردلة والبعوضة‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)24/94‬‬

‫‪ - 74474‬يا عائشة أقلي من المعاذير‬
‫( الديلمي ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)24/94‬‬

‫‪ - 74479‬يا بني عبد مناف يا بني عبد المطلب يا فاطمة بنت محمد يا صفية بنت عبد المطلب‬
‫عمة رسول اهلل اشتروا أنفسكم ال أغني عنكم من اهلل شيئا سلوني من مالي ما شئتم واعلموا أن أولى‬
‫الناس بي يوم القيامة المتقون وأن تكونوا أنتم مع قرابتكم فذاك ال يأتيني الناس باألعمال وتأتوني‬

‫بالدنيا تحملونها على أعناقكم فتقولون ‪ :‬يا محمد فأقول هكذا ثم تقولون يا محمد فأقول هكذا ‪-‬‬
‫أعرض بوجهي عنكم فتقولون ‪ :‬يا محمد أنا فالن ابن فالن فأقول ‪ :‬أما النسب فأعرف وأما العمل‬

‫فال أعرف نبذتم الكتاب فارجعوا فال قرابة بيني وبينكم‬
‫( الحكيم ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)24/94‬‬

‫‪ - 74471‬ال يدخل الجنة ديوث ( ديوث ‪ :‬الديوث القواد على أهله والذي ال يغار على أهله ‪:‬‬
‫ديوث ‪ .‬لسان العرب ‪ . 914 / 2‬ب )‬
‫( طب ‪ -‬عن عمار )‬

‫(‪)29/94‬‬

‫‪ - 74414‬يا بني هاشم يا بني قصى يا بني عبد مناف أنا النذير والموت المغير والساعة الموعد‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)29/94‬‬

‫‪ - 74419‬يا بني هاشم ال أغني عنكم من اهلل شيئا يا بني هاشم إن أوليائي منكم المتقون يا بني‬
‫هاشم اتقوا النار ولو بشق تمرة يا بني هاشم ال ألفينكم تأتون بالدنيا تحملونها على ظهوركم ويأتون‬
‫باآلخرة يحملونها‬

‫( طب ‪ -‬عن عمران بن حصين )‬

‫(‪)29/94‬‬

‫‪ - 74412‬يا فاطمة بنت محمد اشتري نفسك من النار فإني ال أملك لك من اهلل شيئا يا صفية بنت‬
‫عبد المطلب ‪ :‬يا صفية عمة رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم اشتري نفسك من النار ولو بشق تمرة‬
‫يا عائشة ال يرجع من عندك ولو بظلف محرق‬

‫( حب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)21/94‬‬

‫‪ - 74414‬يا فاطمة بنت رسول اهلل اعملي هلل خيرا فإني ال أغني عنك من اهلل شيئا يوم القيامة يا‬
‫عباس يا عم رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم اعمل هلل خي ار فإني ال أغني عنك من اهلل شيئا يوم‬
‫القيامة يا حذيفة من شهد أن ال إله إال اهلل واني رسول اهلل وآمن بما جئت به حرم اهلل عليه النار‬
‫ووجبت له الجنة ومن صام رمضان يريد به وجه اهلل والدار اآلخرة ختم اهلل له به وحرم اهلل عليه‬

‫النار ومن تصدق بصدقة يريد بها وجه اهلل والدار اآلخرة ومن حج بيت اهلل يريد به وجه اهلل والدار‬

‫اآلخرة ختم اهلل له به وحرم اهلل عليه النار ووجبت له الجنة‬
‫( ز ‪ -‬عن سماك بن حذيفة عن أبيه وقال ز ‪ :‬ال نعلم لحذيفة ابنا يقال له سماك إال في هذا‬
‫اإلسناد )‬

‫(‪)21/94‬‬

‫‪ - 74417‬يا معشر قريش اشتروا أنفسكم من اهلل ما أغني عنكم من اهلل شيئا يا بني عبد مناف‬

‫اشتروا أنفسكم من اهلل ال أغني عنكم من اهلل شيئا يا صفية عمة رسول اهلل ال أغني عنك من اهلل‬
‫شيئا يا فاطمة بنت محمد سليني من مالي ما شئت ال أغني عنك من اهلل شيئا‬

‫( خ م ن ‪ -‬عن أبي هريرة م ‪ -‬عن عائشة )‬

‫(‪)21/94‬‬

‫‪ - 74411‬يقول اهلل عز و جل ‪ :‬ألقطعن أمل كل مؤمل دوني باإلياس وأللبسنه ثوب المذلة بين‬
‫الناس وألنحينه من قربي وألبعدنه من وصلي أيؤمل عبدي غيري في الشدائد والشدائد بيدي وأنا‬

‫الحي الكريم ويرجو غيري وبيدي مفاتيح األبواب وبابي مفتوح لمن دعاني من ذا الذي أملني لعظيم‬
‫نوائبه فقطعت به دونها أم من ذا الذي رجاني لعظيم جرمه فقطعت رجاؤه مني جعلت آمال عبادي‬
‫متصلة بي ومألت سماواتي من ال يمل تسبيحي فيا بؤسا للقانطين من رحمتي ويا شقوة لمن‬
‫عصاني ولم يراقبني‬

‫( الديلمي ‪ -‬أبي ذر )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫الفصل الثاني في الترهيبات الثنائيات‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74414‬أقل من الذنوب يهن عليك الموت وأقل من الدين تعش ح ار‬
‫( هب ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74414‬من ورع مؤمن ا لم يؤمن اهلل روعته يوم القيامة ومن سعى بمؤمن أقامه اهلل مقام ذل‬
‫وخزي يوم القيامة‬
‫( هب ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)49/94‬‬

‫‪ - 74419‬أدخل رجل قبره فأتاه ملكان فقاال له ‪ :‬إنا ضاربوك ضربة فضرباه ضربة امتأل قبره منها‬
‫نارا فتركاه حتى أفاق وذهب عنه الرعب فقال لهما ‪ :‬عالم ضربتماني ؟ فقاال ‪ :‬إنك صليت صالة‬
‫وأنت على غير طهور ومررت برجل مظلوم فلم تنصره‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)49/94‬‬

‫‪ - 74411‬ال تستضيئوا بنار المشركين وال تنقشوا في خواتيمكم عربيا‬
‫( حم ن ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)49/94‬‬

‫الثنائيات من اإلكمال‬

‫(‪)42/94‬‬

‫‪ - 74444‬إن السالم من سلم الناس من لسانه ويده‬
‫( حم طب ‪ -‬عن سهل بن معاذ عن أبيه )‬

‫(‪)42/94‬‬

‫‪ - 74449‬أبعد الخلق من اهلل رجالن ‪ :‬رجل يجالس األمراء فما قالوا من جور صدقهم عليه ومعلم‬
‫الصبيان ال يواسي بينهم وال يراقب اهلل في اليتيم‬
‫( كر ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)42/94‬‬

‫‪ - 74442‬أخوف ما أخا ف على أمتي تصديق بالنجوم وتكذيب بالقدر وال يؤمن عبد حتى يؤمن‬
‫بالقدر خيره وشره وحلوه ومره‬
‫( كر ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74444‬أخذ بلحيته وقال ‪ :‬آمنت بالقدر خيره وشره وحلوه ومره‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74447‬أخوف ما أخاف عليكم طول األمل واتباع الهوى فأما اتباع الهوى فيضل عن الحق وأما‬
‫طول األمل فينسى اآلخرة أال وان الدنيا قد ترحلت مدبرة واآلخرة قد ترحلت مقبلة ولكل بنون فكونوا‬
‫من أبناء اآلخرة وال تكونوا من أبناء الدنيا فإن اليوم عمل وال حساب وغدا حساب وال عمل‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن جابر كر عن علي موقوفا وفيه يحى بن مسلمة ابن قعنب عق ‪ :‬حدث‬

‫بالمناكير )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74441‬إن أخوف ما أخاف ‪ :‬على أمتي الهوى وطول األمل فأما الهوى فيصد عن الحق وأما‬
‫طول األمل فينسي اآلخرة وهذه الدنيا مرتحلة ذاهبة وهذه اآلخرة مقبلة صادقة ولكل واحدة منهما‬
‫بنون فإن استطعتم أن تكون وا من بني اآلخرة وال تكونوا من بني الدنيا فافعلوا فإنكم اليوم في دار‬
‫عمل وال حساب وأنتم غدا في دار حساب وال عمل‬

‫( ك في تاريخه والديلمي ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)47/94‬‬

‫‪ - 74444‬إن أشد ما أتخوف عليكم خصلتان ‪ :‬اتباع الهوى وطول األمل فأما اتباع الهوى فإنه‬
‫يعدل عن الحق وأما طول األمل فالحب للدنيا‬
‫( ابن النجار ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)47/94‬‬

‫‪ - 74444‬أما إنهما يعذبان وما يعذبان في كبير أما أحدهما فكان يغتاب الناس وأما اآلخر فكان ال‬
‫يتأذى من بوله أما إنه سيهون عليهما ما كانتا رطبتين‬
‫( خ في األدب وابن أبي الدنيا في ذم الغيبة ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)47/94‬‬

‫‪ - 74449‬إن النميمة والحقد في النار ال يجتمعان في قلب مسلم‬
‫( طس ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)41/94‬‬

‫‪ - 74441‬يا أيها الناس اثنتان من وقاه اهلل شرهما دخل الجنة ‪ :‬ما بين لحييه وما بين رجليه‬
‫( حم ‪ -‬عن رجل )‬

‫(‪)41/94‬‬

‫‪ - 74444‬إياكم والذنوب التي ال تغفر ‪ -‬الغلول فمن غل شيئا يأتي به يوم القيامة وأكل الربا فإن‬
‫آكل الربا ال يقوم إال كما يقوم الذي يتخبطه الشيطان من المس‬

‫( الديلمي ‪ -‬عن عوف ابن مالك )‬

‫(‪)41/94‬‬

‫‪ - 74449‬إياي والذنب الذي ال يغفر ‪ -‬أن يغل الرجل ومن غل شيئا يأتي به فمن أكل الربا بعث‬
‫يوم القيامة م جنونا يتخبط‬
‫( طب والخطيب ‪ -‬عن عوف بن مالك )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74442‬أال ال يتولين رجل غير مواليه وال يدع إلى غير أبويه فمن فعل ذلك فعليه لعنة اهلل‬
‫المتتابعة إلى يوم القيامة‬
‫( ابن جرير ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74444‬أيما رجل أصدق امرأة صداقا ‪ -‬واهلل عز و جل يعلم منه ال يريد أداءه إليها ‪ -‬فغرها‬

‫باهلل واستحل فرجها بالباطل لقي اهلل يوم يلقاه وهو زان وأيما رجل ادان من رجل دينا ‪ -‬لقي اهلل يوم‬

‫يلقاه وهو سارق‬
‫( حم ق حل ص ‪ -‬عن صهيب )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74447‬كفى بالمرء من الشر أن يشار إليه باألصابع في دينه بفسق أو في دنياه أن يعطيه ‪-‬‬
‫إال من عصمه اهلل ‪ -‬ماال وال يصل به رحما وال يعطى حقه‬

‫( الديلمي ‪ -‬عن ابن عمر ك في تاريخه ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74441‬من كتم غاال فهو مثله ومن جامع المشركين وسكن معهم فإنه مثلهم‬
‫( طب ص ‪ -‬عن سمرة )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74444‬ال يدخل الجنة عاق وال مدمن خمر‬
‫( هب والخطيب ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74444‬ال يدخل الجنة خب وال خائن‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي بكر )‬

‫(‪)49/94‬‬

‫‪ - 74449‬ال يضمن أحدكم ضالة وال يردن سائال إن كنتم تحبون الربح والسالمة‬
‫( ابن صصرى في أماليه ‪ -‬عن أبي ريطة بن كرامة المذحجي )‬

‫(‪)49/94‬‬

‫‪ - 74441‬يخرج عنق من النار يوم القيامة فيقول ‪ :‬إني وكلت اليوم بكل جبار عنيد ومن جعل مع‬
‫اهلل إلها آخر فتنطوي عليهم في عمرات جهنم‬

‫( حم وعبد بن حميد ع ‪ -‬عن أبي سعيد )‬

‫(‪)49/94‬‬

‫الفصل الثالث في الترهيب الثالثي‬

‫(‪)41/94‬‬

‫‪ - 74494‬ثالث من كن فيه فهي راجعة على صاحبها ‪ :‬البغي والمكر والنكث‬
‫( أبو الشيخ وابن مردويه معا في التفسير خط ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)41/94‬‬

‫‪ - 74499‬ثالث من فعلهن فقد أجرم ‪ :‬من عقد لواء من غير حق أوعق والديه أومشى مع ظالم‬
‫لينصره‬
‫( ابن منيع طب ‪ -‬عن معاذ )‬

‫(‪)41/94‬‬

‫‪ - 74492‬ثالث من الجفاء ‪ :‬أن يبول الرجل قائما أو يمسح جبهته قبل أن يفرغ من صالته أو‬

‫ينفخ في سجوده‬

‫( البزار ‪ -‬عن بريدة )‬

‫(‪)74/94‬‬

‫‪ - 74494‬ثالث من فعل أهل الجاهلية ال يدعهن أهل اإلسالم ‪ :‬استسقاء بالكواكب وطعن في‬
‫النسب والنياحة على الميت‬

‫( تخ طب ‪ -‬عن جنادة بن مالك )‬

‫(‪)74/94‬‬

‫‪ - 74497‬ثالث من الكفر باهلل ‪ :‬شق الجيب والنياحة والطعن في النسب‬
‫( ك ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)74/94‬‬

‫‪ - 74491‬ثالث من الفواقر ( الفواقر ‪ :‬الفاقرة ‪ :‬الداهية يقال ‪ :‬فقرته الفاقرة أي كسرت فقار ظهره ‪.‬‬
‫المختار ص ‪ . 744‬ب ) ‪ :‬إن أحسنت لم يشكر وان أسأت لم يغفر وجار إن رأى خي ار دفنه وان‬
‫رأى شرا أشاعه وامرأة إن حضرت آذتك وان غبت عنها خانتك‬

‫( طب ‪ -‬عن فضالة بن عبيد )‬

‫(‪)79/94‬‬

‫‪ - 74494‬ثالث أخاف على أمتي ‪ :‬االستسقاء باألنواء وحيف السلطان وتكذيب بالقدر‬
‫( حم ‪ :‬طب ‪ -‬عن جابر بن سمرة )‬

‫(‪)79/94‬‬

‫‪ - 74494‬ثالث خالل من لم يكن فيه واحدة منهن كان الكلب خيرا منه ‪ :‬ورع يحجزه عن محارم‬
‫اهلل عز و جل أو حلم يرد به جهل جاهل أو حسن خلق يعيش به في الناس‬

‫( هب عن الحسن مرسال )‬

‫(‪)79/94‬‬

‫‪ - 74499‬ثالث الزمات ألمتي ‪ :‬سوء الظن والحسد والطيرة فإذا ظننت فال تحقق واذا حسدت‬
‫فاستغفر اهلل واذا تطيرت فامض‬

‫( أبو الشيخ في التوبيخ طب ‪ -‬عن حارثة بن النعمان )‬

‫(‪)72/94‬‬

‫‪ - 74491‬ثالث لم تسلم منها هذه األمة ‪ :‬الحسد والظن والطيرة ( الطيرة ‪ :‬تطير من الشيء واطير‬
‫منه واالسم الطيرة وزان عنبة وهي التشاؤم وكانت العرب إذا أرادت المضي لهم مرت بمجاثم الطير‬

‫وأثارتها لتستفيد هل تمضي أو ترجع فنهى ال شارع عن ذلك وقال ‪ ( :‬ال هام وال طيرة ) ‪ .‬المصباح‬
‫صفحة ‪ . 124‬ب ) أال أنبئكم بالمخرج منها إذا ظننت فال تحقق واذا حسدت فال تتبع واذا تطيرت‬
‫فامض‬
‫( رسته في اإليمان ‪ -‬عن الحسن مرسال )‬

‫(‪)72/94‬‬

‫‪ - 74414‬ثالث لن تزلن في أمتي ‪ :‬التفاخر باألحساب والنياحة واألنواء‬
‫( ع ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)72/94‬‬

‫‪ - 74419‬ثالث ليس ألحد من الناس فيهن رخصة ‪ :‬بر الوالدين مسلما كان أو كاف ار والوفاء بالعهد‬
‫لمسلم كان أو كاف ار‬
‫( هب ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)74/94‬‬

‫‪ - 74412‬ثالث معلقات بالعرش ‪ :‬الرحم تقول ‪ :‬اللهم إني بك فال أقطع واألمانة تقول ‪ :‬اللهم ‪:‬‬
‫إني ب ك فال أختان والنعمة تقول ‪ :‬اللهم إني بك فال أكفر‬
‫( هب ‪ -‬عن ثوبان )‬

‫(‪)74/94‬‬

‫‪ - 74414‬ثالثة أنا خصمهم يوم القيامة ومن كنت خصمه خصمته ‪ :‬رجل أعطى بي ثم غدر‬
‫ورجل باع حرا فأكل ثمنه ورجل استأجر أجيرا فاستوفى منه ولم يوفه أجره‬

‫( هـ ‪ -‬عن أبي هريرة ) ( أخرجه ابن ماجه كتاب الرهون باب أجر األجراء رقم ‪ 2772‬وما بين‬
‫الحاصرين استدركته منه ‪ .‬ص )‬

‫(‪)74/94‬‬

‫‪ - 74417‬ثالثة قد حرم اهلل عليهم الجنة ‪ :‬مدمن خمر والعاق والديوث الذي يقر في أهله الخبث (‬
‫الخبث ‪ :‬خبث الرجل بالمرأة يخبث من باب قتل زنى بها وأخبث باأللف صار ذا خبث وشر ‪.‬‬

‫المصباح صفحة ‪ . 222‬ب )‬
‫( حم ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)77/94‬‬

‫‪ - 74411‬ثالثة من الجاهلية ‪ :‬الفخر باألحساب والطعن في األنساب والنياحة‬
‫( طب ‪ -‬عن سليمان )‬

‫(‪)77/94‬‬

‫‪ - 74414‬ثالثة من أعمال الجاهلية ال يتركهن الناس ‪ :‬الطعن في األنساب والنياحة وقولهم ‪:‬‬
‫مطرنا بنوء كذا وكذا‬

‫( طب ‪ -‬عن عمرو بن عوف )‬

‫(‪)77/94‬‬

‫‪ - 74414‬ثالثة ال تجاوز صالتهم آذانهم ‪ :‬العبد اآلبق حتى يرجع وامرأة باتت وزوجها عليها‬
‫ساخط وامام قوم وهم له كارهون‬
‫( ت ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)71/94‬‬

‫‪ - 74419‬ثالثة ال ترفع صالتهم فوق رؤوسهم شبرا ‪ :‬رجل أم قوما وهم له كارهون وامرأة باتت‬
‫وزوجها عليها ساخط وأخوان متصارمان ( متصارمان ‪ :‬صرمته صرما من باب ضرب قطعته‬
‫وسيف صارم قاطع وصرمت النخل قطعته والتصارم التقاطع ‪ .‬أ هـ صفحة ‪ 742‬المصباح بتصرف‬
‫‪.‬ب)‬

‫( هـ ‪ -‬عن ابن عباس ) ( أخرجه ابن ماجه كتاب اقامة الصالة باب من أم قوما له وهم له كارهون‬
‫رقم ‪ 149‬وقال في الزوائد ‪ :‬اسناده صحيح ورجاله ثقات ‪ .‬ص )‬

‫(‪)71/94‬‬

‫‪ - 74411‬ثالثة ال تسأل عنهم ‪ :‬رجل فارق الجماعة وعصى إمامه ومات عاصيا وأمة أو عبد أبق‬
‫من سيده فمات وامرأة غاب عنها زوجها وقد كفاها مؤنة الدنيا فتبرجت بعده فال تسأل عنهم‬

‫( خد ع طب ك هب ‪ -‬عن فضالة بن عبيد )‬

‫(‪)71/94‬‬

‫‪ - 74944‬ثالثة ال تسأل عنهم ‪ :‬رجل ينازع اهلل إ ازره ورجل ينازع اهلل رداءه فإن رداءه الكبرياء وا ازره‬
‫الغرور ورجل في شك من أمر اهلل والقنوط من رحمة اهلل‬

‫( خد ع طب ‪ -‬عن فضالة بن عبيد )‬

‫(‪)74/94‬‬

‫‪ - 74949‬ثالثة ال تقربهم المالئكة ‪ :‬جيفة الكافر والمتضمخ بالخلوق ( الخلوق ‪ :‬مثل رسول ما‬
‫يتخلق به من الطيب قال بعض الفقهاء وهو مائع فيه صفرة ‪ .‬أ هـ صفحة ‪ 274‬المصباح ‪ .‬ب )‬
‫والجنب إال أن يتوضأ‬

‫( د ‪ -‬عن عمار بن ياسر ) ( أخرجه أبو داود كتاب الترجل رقم ‪ . 7914‬ص )‬

‫(‪)74/94‬‬

‫‪ - 74942‬ثالثة ال تقربهم المالئكة بخير ‪ :‬جيفة الكافر والمتضمخ بالخلوق والجنب إال أن يبدو له‬
‫أن يأكل أو ينام فيتوضأ وضوءه للصالة‬

‫( طب ‪ -‬عن عمار بن ياسر )‬

‫(‪)74/94‬‬

‫‪ - 74944‬ثالثة ال تقربهم المالئكة ‪ :‬السكران والمتضمخ بالزعفران والحائض والجنب‬
‫( البزار ‪ -‬عن بريدة )‬

‫(‪)74/94‬‬

‫‪ - 74947‬ثالثة ال يحبهم ربك عز و جل ‪ :‬رجل نزل بيتا خربا ورجل نزل على طريق السيل ورجل‬
‫أرسل دابته ثم جعل يدعو اهلل أن يحبسها‬

‫( طب ‪ -‬عن عبد الرحمن بن عائد الثمالي )‬

‫(‪)74/94‬‬

‫‪ - 74941‬ثالثة ال يحجبون عن النار ‪ :‬المنان وعاق والده ومدمن الخمر‬
‫( رسته في اإليمان ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)74/94‬‬

‫‪ - 74944‬ثالثة ال يدخلون الجنة ‪ :‬مدمن الخمر وقاطع الرحم ومصدق بالسحر ومن مات وهو‬
‫مدمن للخمر سقاه اهلل من نهر الغوطة نهر يجري من فروج المومسات يؤذي أهل النار ريح فروجهن‬
‫( حم طب ك ‪ -‬عن أبي موسى )‬

‫(‪)79/94‬‬

‫‪ - 74944‬ثالثة ال يدخلون الجنة ‪ :‬العاق لوالديه والديوث ورجلة النساء‬
‫( ك هب ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)79/94‬‬

‫‪ - 74949‬ثالثة ال يدخلون الجنة أبدا ‪ :‬الديوث والرجلة من النساء ومدمن الخمر‬
‫( طب ‪ -‬عن عمار )‬

‫(‪)79/94‬‬

‫‪ - 74941‬ثالثة ال يريحون رائحة الجنة ‪ :‬رجل ادعى إلى غير أبيه ورجل كذب علي ورجل كذب‬

‫على عينيه‬

‫( خط ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)71/94‬‬

‫‪ - 74994‬ثالثة ال يستخف بحقهم إال منافق ‪ :‬ذو الشيبة في اإلسالم وذو العلم وامام مقسط‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)71/94‬‬

‫‪ - 74999‬ثالثة ال يستخف بحقهم إال منافق بين النفاق ‪ :‬ذو الشيبة في اإلسالم واإلمام المقسط‬
‫ومعلم الخير‬
‫( أبو الشيخ في التوبيخ ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)71/94‬‬

‫‪ - 74992‬ثالثة ال يقبل اهلل منهم يوم القيامة صرفا وال عدال ‪ :‬عاق ومنان ومكذب بالقدر‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)14/94‬‬

‫‪ - 74994‬ثالثة ال يقبل اهلل منهم صالة ‪ :‬الرجل يؤم قوما وهم له كارهون والرجل ال يأتي إال دبارا‬
‫( دبارا ‪ :‬أي بعد ما يفوته الوقت ‪ .‬أ هـ ‪ 241 / 7‬لسان العرب ‪ .‬ب ) ورجل اعتبد محر ار‬
‫( د ( أخرجه أبو داود كتاب الصالة رقم ‪ . 114‬ص ) هـ ‪ -‬عن ابن عمرو )‬

‫(‪)14/94‬‬

‫‪ - 74997‬ثالثة ال يقبل اهلل لهم صالة وال ترتفع لهم إلى السماء حسنة ‪ :‬العبد اآلبق حتى يرجع‬
‫إلى مواليه والمرأة الساخط عليها زوجها حتى يرضى والسكران حتى يصحو‬

‫( ابن خزيمة حب هب ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)14/94‬‬

‫‪ - 74991‬ثالثة ال يكلمهم اهلل يوم القيامة وال ينظر إليهم وال يزكيهم ولهم عذاب أليم ‪ :‬المسبل إزاره‬
‫والمنان الذي ال يعطى شيئا إال منه والمنفق سلعته بالحلف الكاذب‬

‫( حم م ‪ 7 -‬عن أبي ذر ) ( أخرجه مسلم كتاب اإليمان رقم ‪ 944‬و ‪ 944‬و ‪ . 949‬ص )‬

‫(‪)19/94‬‬

‫‪ - 74994‬ثالثة ال يكلمهم اهلل يوم القيامة وال ينظر إليهم رجل حلف على سلعته لقد أعطى بها‬

‫أكثر مما أعطى وهو كاذب ورجل حلف على يمين كاذبة بعد العصر ليقطع بها مال رجل مسلم‬

‫ورجل منع فضل مائه فيقول اهلل ‪ :‬اليوم أمنعك فضلي كما منعت فضل ما لم تعمل يداك‬
‫( ق ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)19/94‬‬

‫‪ - 74994‬ثالثة ال يكلمهم اهلل يوم القيامة وال ينظر إليهم وال يزكيهم ولهم عذاب أليم ‪ :‬رجل على‬
‫فضل ماء بالفالة يمنعه عن ابن السبيل ورجل بايع رجال بسلعة بعد العصر فحلف له باهلل ألخذها‬
‫بكذا وكذا فصدقه وهو على غير ذلك ورجل بايع إماما ال يبايعه إال لدنيا فإن أعطاه منها وفى وان‬
‫لم يعطه منها لم يف‬

‫( حم ق ‪ - 7‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)19/94‬‬

‫‪ - 74999‬ثالثة ال يكلمهم اهلل يوم القيامة وال يزكيهم والينظر إليهم ولهم عذاب أليم ‪ :‬شيخ زان‬
‫وملك كذاب وعائل مستكبر‬
‫( ‪ 4‬ن ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)12/94‬‬

‫‪ - 74991‬ثالثة ال ينظر اهلل إليهم يوم القيامة ‪ :‬العاق لوالديه والمرأة المترجلة المشتبهة بالرجال‬
‫والديوث وثالثة ال يدخلون الجنة ‪ :‬العاق لوالديه والمدمن الخمر والمنان بما أعطى‬
‫( حم ن ك ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)12/94‬‬

‫‪ - 74924‬ثالثة ال ينظر اهلل إليهم يوم القيامة ‪ :‬المنان عطاءه والمسبل إ ازره خيالء ومدمن الخمر‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)12/94‬‬

‫‪ - 74929‬ثالثة ال ينظر اهلل إليهم يوم القيامة وال يزكيهم ولهم عذاب أليم ‪ :‬أشمط ( أشمط ‪ :‬الشمط‬
‫بفتحتين بياض شعر الرأس يخالط سواده ‪ .‬والرجل أشمط وقوم شمطان مثل أسود وسودان ‪ .‬أ هـ‬

‫صفحة ‪ 247‬المختار ‪ .‬ب ) زان وعائل مستكبر ورجل جعل اهلل بضاعته ال يشترى إال بيمينه وال‬
‫يبيع إال بيمينه‬
‫( طب هب ‪ -‬عن سلمان )‬

‫(‪)14/94‬‬

‫‪ - 74922‬ثالثة ال ينظر اهلل إليهم غدا ‪ :‬شيخ زان ورجل اتخذ األيمان بضاعة يحلف في كل حق‬

‫وباطل وفقير محتال مزهو ( مزهو ‪ :‬الزهو ‪ :‬الكبر والفخر وقد زهي الرجل فهو مزهو ‪ :‬أي تكبر ‪ .‬أ‬

‫هـ صفحة ‪ 229‬المختار ‪ .‬ب )‬
‫( طب ‪ -‬عن عصمة بن مالك )‬

‫(‪)14/94‬‬

‫‪ - 74924‬ثالثة ال ينظر اهلل إليهم يوم القيامة ‪ :‬حر باع حرا وحر باع نفسه ورجل أمطل كراء‬
‫أجير حتى جف رشحه‬

‫( اإلسماعيلي في معجمه ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)14/94‬‬

‫‪ - 74927‬ثالثة ال ينفع معهن عمل ‪ :‬الشرك باهلل وعقوق الوالدين والفرار من الزحف‬
‫( طب ‪ -‬عن ثوبان )‬

‫(‪)17/94‬‬

‫‪ - 74921‬ثالثة يدعون اهلل فال يستجاب لهم ‪ :‬رجل كانت تحته امرأة سيئة فلم يطلقها ورجل كان‬
‫له على رجل مال فلم يشهد عليه ورجل آتى سفيها ماله وقد قال اهلل تعالى { وال تؤتوا السفهاء‬

‫أموالكم }‬
‫( ك ‪ -‬عن أبي موسى )‬

‫(‪)17/94‬‬

‫‪ - 74924‬قال اهلل تعالى ثالثة أنا خصمهم يوم القيامة ‪ :‬رجل أعطى بي ثم غدر ورجل باع حرا‬
‫فأكل ثمنه ورجل استأجر أجي ار فاستوفى منه ولم يعطه أجره‬

‫( حم خ ‪ -‬عن أبي هريرة ) ( أخرجه البخاري كتاب االجاره باب اثم من صنع أجر األجير ( ‪/ 4‬‬
‫‪ . ) 999‬ص )‬

‫(‪)17/94‬‬

‫‪ - 74924‬إذا ظلم أهل الذمة كانت الدولة دولة العدو واذا كثر الربا كثر السبي واذا كثر اللوطية‬
‫رفع اهلل تعالى يده عن الخلق وال يبالي في أي واد هلكوا‬

‫( طب ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)11/94‬‬

‫‪ - 74929‬إذا ظهرت الفاحشة كانت الرجفة واذا جار الحكام قل المطر واذا غدر بأهل الذمة ظهر‬
‫العدو‬

‫( فر ‪ -‬عن ابن عمر )‬

‫(‪)11/94‬‬

‫‪ - 74921‬كل سنن قوم لوط فقدت إال ثالثا ‪ :‬جر نعال السيوف وخضب األظفار وكشف عن‬
‫العورة‬

‫( الشاشي وابن عساكر ‪ -‬عن الزبير بن العوام )‬

‫(‪)11/94‬‬

‫‪ - 74944‬رغم أنف رجل ذكرت عنده فلم يصل علي ورغم أنف رجل دخل عليه رمضان ثم انسلخ‬
‫قبل أن يغفر له ورغم أنف رجل أدرك عنده أبواه الكبر فلم يدخاله الجنة‬
‫( ت ( أخرجه الترمذي كتاب الدعوات باب رقم ‪ 994‬رقم الحديث ‪ 4494‬وقال حديث حسن غريب‬
‫‪ .‬ص ) ك ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)14/94‬‬

‫‪ - 74949‬أتاني جبرئيل فقال ‪ :‬يا محمد من أدرك أحد والديه فمات فدخل النار فأبعده اهلل قل ‪:‬‬
‫آمين فقلت ‪ :‬آمين قال ‪ :‬يا محمد من أدرك شهر رمضان فمات فلم يغفر له فأدخل النار فأبعده اهلل‬
‫قل ‪ :‬آمين فقلت ‪ :‬آمين قال ‪ :‬ومن ذكرت عنده فلم يصل عليك فمات فدخل النار فأبعده اهلل قل ‪:‬‬
‫آمين فقلت ‪ :‬آمين‬

‫( طب ‪ -‬عن جابر بن سمرة )‬

‫(‪)14/94‬‬

‫‪ - 74942‬كل عين باكية يوم القيامة إال عينا غضت عن محارم اهلل وعينا سهرت في سبيل اهلل‬
‫وعينا خرج منها مثل رأس الذباب من خشية اهلل‬
‫( حل ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)14/94‬‬

‫‪ - 74944‬أبغض الناس إلى اهلل ثالثة ‪ :‬ملحد في الحرم ومبتغ في اإلسالم سنة الجاهلية ومطلب‬
‫دم امرئ بغير حق ليهريق دمه‬
‫( خ ‪ -‬عن ابن عباس ) ( أخرجه البخاري كتاب الديات باب من طلب دم امرئ ‪ . 4 / 4‬ص )‬

‫(‪)14/94‬‬

‫‪ - 74947‬إن اهلل كره لكم ثالثا ‪ :‬اللغو عند القرآن ورفع الصوت في الدعاء والتحضير في الصالة‬
‫( عب ‪ -‬عن يحيى بن أبي كثير مرسال )‬

‫(‪)14/94‬‬

‫‪ - 74941‬إن اهلل تعالى يبغض الغني الظلوم والشيخ الجهول والعائل المختال‬
‫( طس ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)14/94‬‬

‫‪ - 74944‬إن من أعظم الفرى أن يدعى الرجل إلى غير أبيه أويرى عينه ما لم تر أو يقول على‬
‫رسول اهلل ما لم يقل‬

‫( خ ‪ -‬عن واثلة ) ( أخرجه البخاري كتاب المناقب و ‪ . 291 / 7‬ص )‬

‫(‪)19/94‬‬

‫‪ - 74944‬إيما رجل حالت شفاعته دون حد من حدود اهلل لم يزل في سخط اهلل حتى ينزع وأيما‬
‫رج ل شد غضبا على مسلم في خصومة ال علم له بها فقد عاند اهلل حقه وحرص على سخطه وعليه‬
‫لعنة اهلل التابعة إلى يوم القيامة وأيما رجل أشاع على رجل بكلمة وهو منها بريء يشينه بها في‬

‫الدنيا كان حقا على اهلل أن يدنيه يوم القيامة في النار حتى يأتي بانفاذ ما قال‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي الدرداء )‬

‫(‪)19/94‬‬

‫‪ - 74949‬عجبت لطالب الدنيا والموت يطلبه وعجبت لغافل وليس بمغفول عنه وعجبت لضاحك‬
‫ملء فيه وال يدري أرضى عنه أم سخط‬
‫( عد هب ‪ -‬عن ابن مسعود )‬

‫(‪)19/94‬‬

‫‪ - 74941‬كفى بالمرء في دينه فتنة أن يكثر خطؤه وينقص عمله وتقل حقيقته جيفة بالليل بطال‬

‫بالنهار كسول هلوع ( هلوع ‪ :‬هلع هلعا من باب تعب جزع فهو هلع وهلوع مبالغة ‪ .‬أ هـ صفحة‬

‫‪ 941‬المصباح ‪ .‬ب ) رتوع ( رتوع ‪ :‬رتعت الماشية رتعا من باب نفع ورتوعا رعت كيف شاءت ‪ .‬أ‬
‫هـ صفحة ‪ 214‬المصباح ‪ .‬ب )‬
‫( حل ‪ -‬عن الحكم بن عمير )‬

‫(‪)11/94‬‬

‫‪ - 74974‬ليس ألحد على أحد فضل إال بالدين أو عمل صالح حسب الرجل أن يكون فاحشا بذيا‬
‫بخيال جبانا‬
‫( هب ‪ -‬عن عقبة بن عامر )‬

‫(‪)11/94‬‬

‫‪ - 74979‬إذا أبغض المسلمون علمائهم وأظهروا عمارة أسواقهم وتألبوا على جمع الدراهم رماهم اهلل‬

‫بأربع خصال ‪ :‬بالقحط من الزمان والجور من السلطان والخيانة من والة الحكام والصولة من العدو‬
‫( ك ‪ -‬عن علي )‬

‫(‪)11/94‬‬

‫‪ - 74972‬إن أخوف ما أخاف على أمتي في آخر زمانها النجوم وتكذيب بالقدر وحيف السلطان‬
‫( طب ‪ -‬عن أبي أمامة )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74974‬من صور صورة عذبه اهلل بها يوم القيامة حتى ينفخ فيها وليس بنافخ ومن تحلم كلف أن‬
‫يعقد شعيرتين وليس بعاقد ومن استمع إلى حديث قوم يفرون منه صب في أذنيه اآلنك ( اآلنك ‪:‬‬

‫االسرب وهو الرصاص أو خالصه ‪ .‬أ هـ ‪ -‬صفحة ‪ 24‬المختار ‪ .‬ب ) يوم القيامة‬
‫( حم د ت ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74977‬ال تستروا الجدر ومن نظر في كتاب أخيه بغير إذنه فإنما ينظر في النار وسلوا اهلل‬
‫ببطون أكفكم وال تسألوه بظهورها فإذا فرغتم فامسحوا بها وجوهكم‬

‫( د ‪ -‬عن ابن عباس ) ( أخرجه أبو داود كتاب الصالة باب الدعاء رقم ‪ . 9791‬ص )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74971‬ال يدخل الجنة منان وال عاق وال مدمن خمر‬
‫( ن ‪ -‬عن ابن عمرو )‬

‫(‪)49/94‬‬

‫‪ - 74974‬ال تشرك باهلل شيئا وان قطعت وحرقت وال تترك صالة مكتوبة متعمدا فمن تركها متعمدا‬
‫فقد برئت منه الذمة وال تشرب الخمر فإنها مفتاح كل شر‬
‫( هـ ‪ -‬عن أبي الدرداء ) ( أخرجه ابن ماجه كتاب الفتن باب الصبر على البالء رقم ‪7417‬‬
‫واسناده حسن ‪ .‬ص )‬

‫(‪)49/94‬‬

‫‪ - 74974‬يا رويفع لعل الحياة ستطول بك بعدي فأخبر الناس أنه من عقد لحيته أو تقلد وترا أو‬
‫استنجى برجيع دابة أو عظم فإن محمدا منه بريء‬
‫( حم د ن ‪ -‬عن رويفع بن ثابت ) ( أخرجه أبو داود كتاب الطهارة رقم ‪ . 44‬ص )‬

‫(‪)49/94‬‬

‫الترهيب الثالثي من اإلكمال‬

‫(‪)42/94‬‬

‫‪ - 74979‬أتاني جبريل فقال ‪ :‬رغم أنف رجل أدرك رمضان فلم يغفر له قل ‪ :‬آمين فقلت ‪ :‬آمين‬
‫ورغم أنف رجل ذكرت عنده فلم يصل عليك قل ‪ :‬آمين فقلت ‪ :‬آمين ورغم أنف رجل أدرك أبويه‬
‫أحدهما أو كالهما عنده الكبر فلم يدخاله الجنة قل ‪ :‬آمين فقلت آمين‬

‫( ز ‪ -‬عن ثوبان )‬

‫(‪)42/94‬‬

‫‪ - 74971‬أتاني جبريل فقال ‪ :‬من ذكرت عنده فلم يصل عليك دخل النار فأبعده اهلل وأسحقه قل ‪:‬‬
‫آمين فقلت ‪ :‬آمين وقال ‪ :‬ومن أدرك والديه أو أحدهما فلم يبرهما دخل النار فأبعده اهلل وأسحقه قل ‪:‬‬
‫آمين فقلت ‪ :‬آمين ومن أدرك رمضان فلم يغفر له دخل النار فأبعده اهلل وأسحقه قل ‪ :‬آمين فقلت ‪:‬‬
‫آمين‬
‫( طب ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)42/94‬‬

‫‪ - 74914‬إن جبريل صعد قبلى العتبة األولى فقال ‪ :‬يا محمد فقلت ‪ :‬لبيك وسعديك فقال ‪ :‬من‬
‫أدرك أبويه أو أحدهما فلم يغفر له فأبعده اهلل قل ‪ :‬آمين فقلت ‪ :‬آمين فلما صعد العتبة الثانية فقال‬
‫‪ :‬يا محمد قلت ‪ :‬لبيك وسعديك قال ‪ :‬من أدرك شهر رمضان فصام نهاره وقام ليله ثم مات ولم‬
‫يغفر له فدخل النار فأبعده اهلل قل ‪ :‬آمين فقلت آمين فلما صعد العتبة الثالثة قال ‪ :‬يا محمد قلت ‪:‬‬

‫لبيك وسعديك قال ‪ :‬من ذكرت عنده فلم يصل عليك فمات ولم يغفر له فدخل النار فأبعده اهلل قل ‪:‬‬

‫آمين فقلت آمين‬
‫( هب ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74919‬إن جبريل أتاني فقال لي ‪ :‬من أدرك شهر رمضان ولم يغفر له فدخل النار فأبعده اهلل‬
‫قل ‪ :‬آمين فقلت ‪ :‬آمين ومن أدرك أبويه أو أحدهما فلم يبرهما ومات فدخل النار فأبعده اهلل قل ‪:‬‬

‫آمين فقلت ‪ :‬آمين ومن ذكرت عنده فلم يصل عليك فمات فدخل النار فأبعده اهلل قل ‪ :‬آمين فقلت ‪:‬‬
‫آمين‬
‫( حب ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74912‬ال تطفأ ناره وال يموت ديدانه وال يخفف عذابه ‪ :‬الذي يشرك باهلل عز و جل ورجل جر‬
‫رجال إلى سلطان بغير ذنب فقتله ورجل عق والديه‬

‫( طس ‪ -‬عن أنس )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74914‬إن جبريل عرض لي حين ارتقيت درجة فقال ‪ :‬بعد من أدرك رمضان فلم يغفر له فقلت‬
‫‪ :‬آمين فلما رقيت الثانية قال ‪ :‬بعد من ذكرت عنده فلم يصل عليك فقلت ‪ :‬آمين فلما رقيت الثالثة‬

‫قال ‪ :‬بعد من أدرك أبويه الكبر عنده أو أحدهما فلم يدخاله الجنة فقلت ‪ :‬آمين‬
‫( طب ك ‪ -‬عن كعب بن عجرة )‬

‫(‪)47/94‬‬

‫‪ - 74917‬قال لي جبريل ‪ :‬رغم أنف عبد دخل عليه رمضان فلم يغفر له فقلت ‪ :‬آمين ثم قال ‪:‬‬
‫رغم أنف عبد ذكرت عنده فلم يصل عليك فقلت ‪ :‬آمين ثم قال ‪ :‬رغم أنف عبد أدرك والديه أو‬
‫أحدهما فلم يدخل الجنة فقلت ‪ :‬آمين‬
‫( ق ‪ -‬عن أبي هريرة )‬

‫(‪)47/94‬‬

‫‪ - 74911‬من أدرك رمضان فلم يغفر له فأبعده اهلل قولوا ‪ :‬آمين ومن أدرك والديه أو أحدهما فلم‬
‫يغفر له فأبعده اهلل قولوا ‪ :‬آمين ومن ذكرت عنده فلم يصل علي فأبعده اهلل قولوا ‪ :‬آمين‬
‫( طب ‪ -‬عن عمار بن ياسر )‬

‫(‪)47/94‬‬

‫‪ - 74914‬أتاني جبريل فقال ‪ :‬إن في أمتك ثالثة أعمال لم تعمل بها األمم قبلها ‪ :‬النباشون‬
‫والمتسمنون والنساء بالنساء‬

‫( الديلمي ‪ -‬عن عبيد الجهني )‬

‫(‪)41/94‬‬

‫‪ - 74914‬إذا ظهر القول وخزن العمل وائتلفت األلسن وتباغضت القلوب وقطع كل ذي رحم رحمه‬
‫فعند ذلك لعنهم اهلل فأصمهم وأعمى أبصارهم‬

‫( الخرائطي في مساوي األخالق ‪ -‬عن سلمان )‬

‫(‪)41/94‬‬

‫‪ - 74919‬أخاف على أمتي االستسقاء باألنواء وحيف السلطان وتكذيبا بالقدر‬
‫( ابن جرير ‪ -‬عن جابر )‬

‫(‪)41/94‬‬

‫‪ - 74911‬إن من أعتى الناس على اهلل ‪ :‬من قتل غير قاتله ومن طلب بدم الجاهلية ومن يصر ؟‬
‫؟ عينيه في النوم ما لم تبصرا‬

‫( الباوردي ك ‪ -‬عن أبي شريح )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74944‬أخوف ما أخاف على أمتي ثالث ‪ :‬االستسقاء باألنواء وحيف السلطان والتكذيب بالقدر‬
‫( ابن أبي عاصم في السنة ‪ -‬عن جابر بن سمرة )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74949‬أخوف ما أخاف على أمتي ثالثة ‪ :‬ضاللة األهواء واتباع الشهوات في البطن والفرج‬
‫والعجب‬
‫( الحكيم ‪ -‬عن أفلح مولى رسول اهلل صلى اهلل عليه و سلم )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74942‬إنما أخاف عليكم شهوات الغي في بطونكم وفروجكم ومضالت الهوى‬
‫( طس ‪ -‬عن أبي هريرة األسلمي )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74944‬أخوف ما أخاف على أمتي ‪ :‬شح مطاع وهو متبع واعجاب كل ذي رأي برأيه‬
‫( أبو نصر السجزي في اإلبانة عن أنس )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74947‬ثالث أخافهن على أمتي من بعدي ‪ :‬الضاللة بعد المعرفة ومضالت الفتن وشهوات‬
‫البطن والفرج‬

‫( الديلمي عن أنس )‬

‫(‪)44/94‬‬

‫‪ - 74941‬إنما أخاف على أمتي ثالثا ‪ :‬شحا مطاعا وهوى متبعا واماما ضاال‬

‫( طب وأبو النصر السجزي في اإلبانة وقال ‪ :‬غريب ‪ -‬عن أبي األعور السلمي )‬

‫(‪)49/94‬‬

‫‪ - 74944‬المهلكات ثالث ‪ :‬إعجاب المرء بنفسه وشح مطاع وهوى متبع‬
‫( بز ‪ -‬عن ابن عباس )‬

‫(‪)49/94‬‬

‫‪ - 74944‬ثالث مهلكات ‪ :‬شح مطاع وهوى متبع واعجاب المرء بنفسه من الخيالء وثالث‬

‫منجيات ‪ :‬العدل في الرضى والغضب والقصد في الغنى والفقر ومخافة اهلل في السر والعالنية‬
‫( طس وأبو الشيخ في التوبيخ هب والخطيب في المتفق والمفترق عن أنس )‬

‫(‪)49/94‬‬

‫‪ - 74949‬ما أخاف على أمتي إال ثالثا شحا مطاعا وهوى متبعا واماما ضاال‬
‫( أبو نعيم وابن عساكر ‪ -‬عن أبي األعور السلمي )‬

‫(‪)41/94‬‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful