3/8/2010

1

3/8/2010

2

3/8/2010

3

3/8/2010

4

3/8/2010

5

3/8/2010

6

3/8/2010

7

3/8/2010

8

3/8/2010

9

3/8/2010

10

3/8/2010

11

3/8/2010

12

‫‪3/8/2010‬‬

‫})‪sentimental‬‬
‫ إن كنت ال تجيد اإلنجليزية إذھب‬
‫‪[perhaps from agan "much" or‬‬
‫لموقع‬
‫]‪Hebrew agab‬‬
‫ ‪Translate.google.com‬‬
‫)‪KJV: (be-)love(-ed‬‬
‫ إختار ترجمة من إنجليزي إلي‬
‫وترجمته في جوجل ھي‬
‫العربية‬
‫الحب )في اجتماعية أو أخالقية‬
‫ إنسخ المحتوى من برنامج إي‬
‫بالمعنى(‬
‫سورد‬
‫)بصورة رئيسية للقلب )الصادق‬
‫ ألصق في موقع الترجمة وستجد‬
‫وغير المشروط ‪ ،‬كرس( في حين‬
‫ترجمة معقولة جد ًا‬
‫‪G5368‬ھو اساسا للرئيس‬
‫ فمثال ً كلمة أحب في يو‪16 :3‬‬
‫)المشاعر ‪ ،‬والشرطي ‪ ،‬وجداني((‬
‫المقابل له في قاموس سترونج ھو‬
‫)‪to love (in a social or moral sense‬‬
‫]وربما من اجان "كبير" أو العبرية‬
‫‪{chiefly of the heart (wholehearted,‬‬
‫عجب[‬
‫الوحي ‪) :‬يكون ‪ (-‬الحب )افتتاحية(‬
‫‪unconditional, devoted) while‬‬
‫‪G5368 is chiefly of the head‬‬
‫‪(feelings, conditional,‬‬

‫‪13‬‬

3/8/2010

is absolutely sufficient to accomplish this gracious design: for
it would have been inconsistent with the wisdom of God, to
have appointed a sacrifice greater in itself, or less in its merit,
than what the urgent necessities of the case required.        

Fourthly, That sin must be an indescribable evil, when it
required no less a sacrifice, to make atonement for it, than
God manifested in the flesh. 

Fifthly, That no man is saved through this sacrifice, but he
that believes, i.e. who credits what God has spoken concerning
Christ, his sacrifice, the end for which it was offered, and the
way in which it is to be applied in order to become effectual.
Sixthly, That those who believe receive a double benefit: 1.
They are exempted from eternal perdition-that they may not
perish. 2. They are brought to eternal glory-that they may have
everlasting life. These two benefits point out tacitly the state of
man: he is guilty, and therefore exposed to punishment: he is
impure, and therefore unfit for glory.
They point out also the two grand operations of grace, by
which the salvation of man is effected. 1. Justification, by
which the guilt of sin is removed, and consequently the person
is no longer obnoxious to perdition. 2. Sanctification, or the
purification of his nature, by which he is properly fitted for the
kingdom of glory.        

‫إن كنت ال تجيد اإلنجليزية إذھب لموقع‬ 

Translate.google.com 

‫إختار ترجمة من إنجليزي إلي العربية‬ 

‫إنسخ المحتوى من برنامج إي سورد‬ 

‫ألصق في موقع الترجمة وستجد ترجمة معقولة جد ًا‬ 

‫ في تفسير آدم كالرك ھو‬16 : 3‫فمث الً تفسير يو‬ 

Verse 16. For God so loved the world] Such a love as that
which induced God to give his only begotten son to die for the
world could not be described: Jesus Christ does not attempt it.
He has put an eternity of meaning in the particle ουτω, so, and
left a subject for everlasting contemplation, wonder, and
praise, to angels and to men. The same evangelist uses a
similar mode of expression, John 3:1; John 3:1: Behold, WHAT
MANNER of love, ποταπηναγαπην, the Father hath bestowed
upon us.
From the subject before him, let the reader attend to the
following particulars.
First, The world was in a ruinous, condemned state, about to
perish everlastingly; and was utterly without power to rescue
itself from destruction.
Secondly, That God, through the impulse of his eternal love,
provided for its rescue and salvation, by giving his Son to die
for it.
Thirdly, That the sacrifice of Jesus was the only mean by
which the redemption of man could be effected, and that it

14

‫‪3/8/2010‬‬

‫‬
‫‬

‫وترجمته من موقع الترجمة ھي‬
‫آلية ‪ .16‬النه ھكذا احب ﷲ العالم[ ومثل ھذا الحب وتلك التي‬
‫يسببھا ﷲ من ان يعطي النجب ابنه الوحيد للموت بالنسبة‬
‫للعالم ال يمكن وصفه ‪ :‬يسوع المسيح ال يحاول ذلك‪ .‬كان قد‬
‫وضع لمعنى الخلود في ‪ ουτω‬الجسيمات ‪ ،‬لذلك ‪ ،‬وترك‬
‫الموضوع للتأمل األبدية ‪ ،‬عجب ‪ ،‬والثناء ‪ ،‬وإلى المالئكة وعلى‬
‫الرجال‪ .‬المبشر نفسه في وضع مماثل يستخدم التعبير ‪ ،‬يوحنا‬
‫‪ 3:1‬؛ يوحنا ‪ : 3:1‬ھا ‪ ،‬على نحو ما من الحب ‪،‬‬
‫‪ ، ποταπηναγαπην‬االب ھاث اسبغ علينا‪.‬‬

‫خامسا ‪ ،‬أن الرجل لم يتم حفظھا خالل ھذه التضحية ‪ ،‬لكنه‬
‫يعتقد أنه ‪ ،‬أي الذين ما االعتمادات ﷲ قد تحدث بشأن‬
‫المسيح ‪ ،‬وتضحيته ‪ ،‬والغاية التي من أجلھا قدمت ‪ ،‬والطريقة‬
‫التي يتعين تطبيقھا بغية يصبح فاعال‪.‬‬
‫سادسا ‪ ،‬أن أولئك الذين يعتقدون ان يحصل على فائدة‬
‫مزدوجة ‪ . 1 :‬أنھم معفيون من الھالك األبدي ‪ ،‬وأنھم قد ال‬
‫يموت‪ . 2 .‬تم تقديم ھؤالء الى المجد االبدي ‪ ،‬أنھا قد تكون له‬
‫الحياة األبدية‪ .‬ھذه الفوائد اثنين نشير ضمنيا حالة الرجل ‪ :‬انه‬
‫مذنب ‪ ،‬وبالتالي يتعرض للعقاب ‪ :‬فھو نجس ‪ ،‬وبالتالي غير‬
‫صالحة للمجد‪.‬‬

‫ھذا الموضوع من قبله ‪ ،‬وترك للقارئ لحضور التفاصيل التالية‪.‬‬
‫أوال ‪ ،‬إن العالم كان في مدمرة ‪ ،‬أدان الدولة ‪ ،‬وعلى وشك أن‬
‫يموت بشكل أبدي ‪ ،‬وكان تماما دون القدرة على إنقاذ نفسه‬
‫من الدمار‪.‬‬

‫وھم يشيرون أيضا إلى عمليات اثنين من النعمة الكبرى ‪،‬‬
‫الذي ھو خالص االنسان تنفذ‪ . 1 .‬التبرير ‪ ،‬الذي ذنب الخطيئة‬
‫يتم إزالتھا ‪ ،‬وبالتالي لم يعد الشخص البغيض الى الجحيم‪. 2 .‬‬
‫التقديس ‪ ،‬أو تنقية طبيعته ‪ ،‬والذي كان مربوطا بشكل صحيح‬
‫لملكوت المجد ‪.‬‬

‫وثانيا ‪ ،‬ان ﷲ ‪ ،‬من خالل دفعة من حبه االبدي ‪ ،‬المنصوص‬
‫عليھا في االنقاذ والخالص ‪ ،‬من خالل إعطاء ابنه ليموت من‬
‫أجل ذلك‪.‬‬
‫ثالثا ‪ ،‬إن تضحية يسوع ھو الوحيد الذي يعني الخالص من‬
‫الرجل يمكن أن تنفذ ‪ ،‬وأنه يكفي تماما إلنجاز ھذا التصميم‬
‫الكريمة ‪ :‬ألنه كان يتعارض مع حكمة ﷲ ‪ ،‬النه عين تضحية‬
‫أكبر في حد ذاته ‪ ،‬أو أقل في الجدارة ‪ ،‬مما الضرورات الملحة‬
‫للحالة المطلوبة‪.‬‬
‫رابعا ‪ ،‬يجب أن تكون الخطيئة شر ال يوصف ‪ ،‬عندما تكون ھناك‬
‫حاجة إلى أقل تضحية ‪ ،‬للتكفير عن ذلك ‪ ،‬من ﷲ يتجلى في‬
‫الجسد‪.‬‬

‫‪15‬‬

‫‬

‫وإن كانت ترجمة غير إحترافية لكنھا تشرح لحد بعيد وجيده‬
‫بصورة ليست بقليلة‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful