You are on page 1of 11

‫مجلـة الهندســة والتنمٌــة المجلــد الثانـــً عشــر‪/‬العدد الثالث‪ -‬أٌلول ‪8002‬‬

‫‪ISSN 1813-7822‬‬

‫تقٌٌـــم االنجـــراف الموقعـــً حــول الدعامـــة الوســـطى لجســـر‬
‫الكوفـــة‬
‫‪Evaluation of Local Scour around the Mid Pier‬‬
‫‪of Al-Kufa Bridge‬‬
‫أ‪.‬م‪.‬د‪ .‬صـــالح عٌســـى خصـــاف‬

‫كلٌـــة الهندســـة‪ ،‬قســم الهندســة المدنٌـــة‬
‫جامعــــة الكوفــــة‪ ،‬النجــف‪ ،‬العــراق‬

‫الخالصـــــــــة‬

‫فً هذا البحث‪ ،‬تم دراسة تأثٌر عمق االنجراف الموقعً الحادث حول الدعامة الوسطى لجسر الكوفة وتقٌٌم تلك‬
‫الدعامة نسبة إلى ذلك‪ ،‬لقد تم تحلٌل الحجم الحبٌبً لمادة قاع النهر قرب الجسر وقٌاس مناسٌب المٌاه والسرعة لفترات‬
‫مختلفة ممتدة بٌن األشهر آذار ونٌسان وآٌار لعام ‪ 8002‬وقٌاس عمق االنجراف فً تلك الفترات حول الدعامة الوسطى‬
‫للجسر‪.‬‬
‫تناولت الدراسة أهم العالقات الوضعٌة التً ٌمكن استخدامها لتخمٌن عمق االنجراف مستقبال حول الدعامة وكذلك‬
‫تم التوصل إلى صٌغة وضعٌة جدٌدة تالئم الظروف الهٌدرولٌكٌة لمنطقة الدراسة‪.‬‬
‫لقد تم مقارنة عمق االنجراف المحسوب من الصٌغة الوضعٌة مع تلك المقامة وكانت النتائج جٌدة حٌث وجد إن‬
‫النسبة المئوٌة للخطأ هً ‪.%8‬‬

‫‪Abstract‬‬
‫‪In this research, the effect of local scour which is formed around the mid pier of‬‬
‫‪Al-Kufa Bridge was studied, and the evaluation of this pier was focused. The particle size of‬‬
‫‪the bed material of the river near the bridge was analyzed and the water level was‬‬
‫‪measured, and the values of velocity of flow in March, April and May 2006, also the depth‬‬
‫‪of scour around the mid pier are measured in this period.‬‬
‫‪Many formulas are extracted to predict the scour depth in future around the pier; also‬‬
‫‪a new empirical formula was obtained to predict the scour depth around the pier‬‬
‫‪corresponding to the hydraulic conditions similar as the study region.‬‬
‫‪The results of the scour depth from the empirical formula and the calculated were‬‬
‫‪compared, and gave good results, where the percentage of error was 2%.‬‬

‫‪ .3‬المقدمـــــــــة‬

‫‪31‬‬

‬‬ ‫وهنالك عوامل متعددة تتداخل فٌما بٌنها لحدوث االنجراف الموقعً ومدى تأثٌره على المنشأ الذي ٌحدث به‪.‬‬ ‫فً هذه الدراسة‪ ،‬ونظرا لظهور حالة االنجراف الموقعً حول الدعامة الوسطى لجسر الكوفة وبصورة جلٌه‬ ‫مكونه حفرة ذات عمق واضح خصوصا عند انخفاض مناسٌب شط الكوفة‪ ،‬لذلك دعت الحاجة إلى تقٌٌم عمق االنجراف‬ ‫الموقعً حول هذه الدعامة والتوصل إلى صٌغة وضعٌة لتخمٌن مقدار االنجراف الموقعً مستقبالا بعد معرفة القٌاسات‬ ‫الهٌدرولٌكٌة عند الموقع‪.‬‬ ‫وأجرٌت فً منتصف القرن الماضً العدٌد من الدراسات وطورت العدٌد من المعادالت الوضعٌة لتخمٌن االنجراف حول‬ ‫دعامات الجسور وكان العدٌد من الصٌغ تستخدم البٌانات المختبرٌة وفً أحٌان قلٌلة البٌانات الحقلٌة‪ ،‬ودرست على نطاق‬ ‫واسع مٌكانٌكٌة االنجراف الموقعً حول دعامات الجسور‪.‬‬ ‫ومنها عمق وشدة الجرٌان‪ ،‬خواص ماده القاع (الرسوبٌات)‪ ،‬زاوٌة مٌل الدعامة باتجاه الجرٌان‪ ،‬إضافة إلى شكل دعامة‬ ‫الجسر ]‪.‬‬ ‫سنون‬ ‫حجرٌة‬ ‫شكل (‪ )3‬وصف عام لدعامات وأكتاف جسر الكوفة‬ ‫‪31‬‬ .‫مجلـة الهندســة والتنمٌــة المجلــد الثانـــً عشــر‪/‬العدد الثالث‪ -‬أٌلول ‪8002‬‬ ‫‪ISSN 1813-7822‬‬ ‫تضررت العدٌد من الجسور فً أنحاء مختلفة من العالم وفشلت نتٌجة حدوث انجراف موقعً كبٌر حول‬ ‫دعاماتها أو حول أكتافها بسبب عدم حساب عمق االنجراف بشكل دقٌق إثناء التصمٌم‪ ،‬حٌث ٌحدث االنجراف الموقعً‬ ‫نتٌجة جرٌان المٌاه حول عائق معٌن كدعامات الجسور واألكتاف واألسنة الصخرٌة وما إلى ذلك ]‪ [1‬وٌكون قٌمته اكبر‬ ‫عند مقدمة الدعامات عما فً مؤخرتها نتٌجة اتجاه وسرعة الجرٌان‪. [2‬‬ ‫إن االنجراف الموقعً حول دعامات الجسور حالة مالزمة فً الهندسة الهٌدرولٌكٌة ومنذ زمن بعٌد استنتج‬ ‫الباحثون من خالل طرق ومراحل مختلفة مجموعة من المعادالت لتخمٌن عمق االنجراف حول دعامات وأكتاف الجسور‪.8‬الدراســـة الموقعٌـــة‬ ‫‪ 3-8‬وصـــف الموقـــع‬ ‫انشأ جسر الكوفة عام ‪ 3579‬م لغرض مرور المركبات والمشاة علٌه وبطول ‪ 322‬م‪ٌ ،‬تكون الجسر من ثالث‬ ‫دعامات خرسانٌة والمسافة بٌن دعامة وأخرى تبلغ ‪ 12‬متر وٌبلغ عرض الدعامة الواحدة (‪ 8‬متر) وذات شكل‬ ‫مغزلً )‪ (sharp nosed‬فً المقدم والمؤخر كما واضح فً شكل رقم (‪ )1‬ولوحة رقم (‪ .)1‬أما أكتاف الجسر فقد تم‬ ‫إنشاءها خارج مقطع النهر‪.‬‬ ‫‪ .

‬‬ ‫ومن خالل هذه األشكال تم إٌجاد معدل قطر الحبٌبات )‪ (d50‬للنماذج الثالثة وكانت على التوالً ‪ 0.087‬ملم و‬ ‫‪ 0.‬‬ ‫أما نوع ماده القاع فكانت ‪ %10‬طٌن ‪ %10 ،‬غرٌن ‪ %80 ،‬رمل للنموذج األول و ‪ %18‬طٌن ‪ %18 ،‬غرٌن‬ ‫‪ %82 ،‬رمل للنموذج الثانً و ‪ %13‬طٌن ‪ %15 ،‬غرٌن ‪ %80 ،‬رمل للنموذج الثالث‪.031‬ملم و ‪ 0.0318‬ملم حٌث تم اختٌار ‪ 01031‬ملم كمعدل والذي سٌتم استخدامه فً الحسابات القادمة‪.‬‬ ‫ومن خالل مثلث تصنٌف التربة ٌظهر إن ماده القاع من نوع رمل غرٌنً طٌنً )‪.(sand silt clay‬‬ ‫‪39‬‬ .‫مجلـة الهندســة والتنمٌــة المجلــد الثانـــً عشــر‪/‬العدد الثالث‪ -‬أٌلول ‪8002‬‬ ‫‪ISSN 1813-7822‬‬ ‫لوحة (‪ )3‬منظر لجسر الكوفة‬ ‫‪ 8-8‬القٌاســـات الموقعٌــــة‬ ‫‪ 3-8-8‬مـــادة القـــاع‬ ‫تم اخذ ثالث عٌنات من قاع النهر فً أشهر آذار ونٌسان وآٌار عام ‪ 8002‬عند مقدم دعامات جسر الكوفة‬ ‫بواسطة جهاز اخذ النماذج الذي تم تصنٌعه لهذا الغرض وكما توضح اللوحة رقم (‪ )2‬شكله قبل وأثناء اخذ العٌنات‪ ،‬وتم‬ ‫إجراء فحص التدرج لمقاس الحبٌبات لقاع النهر فً مختبر التربة فً جامعة الكوفة وبعد ذلك تم رسم منحنً التدرج‬ ‫الخاص بذلك كما ٌالحظ فً شكل رقم (‪ )2‬وشكل رقم (‪ )3‬وشكل رقم (‪ )4‬للنماذج الثالث‪.

‫مجلـة الهندســة والتنمٌــة المجلــد الثانـــً عشــر‪/‬العدد الثالث‪ -‬أٌلول ‪8002‬‬ ‫‪ISSN 1813-7822‬‬ ‫(أ) حاله الجهاز قبل اخذ النماذج‬ ‫(ب) حالة الجهاز أثناء اخذ النماذج‬ ‫لوحة (‪ )8‬جهاز قٌاس نماذج ماده القاع‬ ‫شكل (‪ )8‬التدرج الحبٌبً لماده القاع للنموذج األول‬ ‫‪32‬‬ .

(1‬‬ ‫‪i 1‬‬ ‫حٌث‪:‬‬ ‫‪ = A‬مساحة مقطع النهر‬ ‫‪ hi+1 ،hi‬االرتفاع على جانبً المسافة ‪x‬‬ ‫‪ =x‬المسافة األفقٌة بٌن االرتفاعٌن‪.‫مجلـة الهندســة والتنمٌــة المجلــد الثانـــً عشــر‪/‬العدد الثالث‪ -‬أٌلول ‪8002‬‬ ‫‪ISSN 1813-7822‬‬ ‫شكل (‪ )1‬التدرج الحبٌبً لمادة القاع للنموذج الثانً‬ ‫شكل (‪ )1‬التدرج الحبٌبً لمادة القاع للنموذج الثالث‬ ‫‪ 8-8-8‬تصـــرٌف النهـــر‬ ‫تم اخذ القٌاسات فً فترة كان منسوب النهر واطئا لغرض قٌاس حفرة االنجراف حٌث إن هذه المناسب‬ ‫والتصارٌف الواطئة هو نتٌجة وجود سده الكوفة عند مقدم الجسر والتً تسٌطر على مناسٌب المٌاه‪ .‬‬ ‫‪n‬‬ ‫)‪A=  ( hi + hi+1 ) * x/2 …………………………………………………….‬والجدول رقم (‪)1‬‬ ‫ٌوضح قٌم أعماق النهر وكذلك سرعة الجرٌان أثناء فترة القٌاس‪ .‬‬ ‫‪37‬‬ .‬أما قٌاس مساحة مقطع منطقة الدراسة للنهر فقد تم‬ ‫تقسٌمه إلى عده مقاطع واستخدام قانون شبه المنحرف للمساحات الصغٌرة لحساب المساحة الكلٌة للمقطع‪.

50‬‬ ‫تم اخذ المناسٌب على عرض مجرى النهر وعلى مسافات معلومة وفً قاع النهر كما موضح فً الشكل (‪ )5‬وقد‬ ‫تم االستفادة من انخفاض مناسٌب المٌاه فً النهر إلجراء القٌاسات الموقعٌة ومعرفة عمق االنجراف بصورة واضحة‪.‬‬ ‫‪ sub-critical‬فً اغلب مواسم السنة فً هذا النهر‪.29‬‬ ‫‪3.20‬‬ ‫‪3.72‬‬ ‫‪3.12‬‬ ‫‪3.‬‬ ‫‪32‬‬ .‫مجلـة الهندســة والتنمٌــة المجلــد الثانـــً عشــر‪/‬العدد الثالث‪ -‬أٌلول ‪8002‬‬ ‫‪ISSN 1813-7822‬‬ ‫جدول رقم (‪ )3‬المعلومات الهٌدرولٌكٌة والموقعٌة المقاسة عند موقع دعامات جسر الكوفة‬ ‫تارٌخ القٌاس‬ ‫‪8002/1/8‬‬ ‫‪8002/1/5‬‬ ‫‪8002/1/32‬‬ ‫‪8002/1/81‬‬ ‫‪8002/1/8‬‬ ‫‪8002/1/30‬‬ ‫‪8002/1/32‬‬ ‫‪8002/1/89‬‬ ‫‪8002/9/9‬‬ ‫‪8002/9/38‬‬ ‫‪8002/9/35‬‬ ‫‪8002/9/87‬‬ ‫معدل عمق الماء‬ ‫(م)‬ ‫‪3.92‬‬ ‫معدل عمق االنجراف‬ ‫المقاس (م)‬ ‫‪3.21‬‬ ‫‪3.78‬‬ ‫معدل سرعة الماء‬ ‫(م‪/‬ثا)‬ ‫‪0.21‬‬ ‫‪0.58‬‬ ‫‪3.27‬‬ ‫‪0.70‬‬ ‫‪0.21‬‬ ‫‪338.21‬‬ ‫‪0.13‬‬ ‫‪307.22‬‬ ‫‪0.50‬‬ ‫‪3.70‬‬ ‫‪3.81‬‬ ‫‪305.20‬‬ ‫‪3.22‬‬ ‫معدل التصرٌف‬ ‫(م‪/1‬ثا)‬ ‫‪331.51‬‬ ‫‪3.21‬‬ ‫‪3.29‬‬ ‫‪3.29‬‬ ‫‪3.18‬‬ ‫‪305.78‬‬ ‫‪3.22‬‬ ‫‪3.30‬‬ ‫‪301.92‬‬ ‫‪3.22‬‬ ‫‪0.83‬‬ ‫‪339101‬‬ ‫‪331.22‬‬ ‫‪3.91‬‬ ‫‪302.28‬‬ ‫‪3.58‬‬ ‫‪302.58‬‬ ‫‪3.8‬‬ ‫‪332.27‬‬ ‫‪3.‬‬ ‫ومن المالحظ إن الجرٌان هو من نوع الهادئ‬ ‫شكل (‪ )9‬مقطع لمناسٌب قاع النهر عند موقع الجسر‬ ‫‪ 1-8-8‬قٌاســات عمـق االنجــراف الموقعــً حـول الدعامــة الوســطى‬ ‫تم قٌاسات االنجراف الموقعً حول الدعامة الوسطى لجسر الكوفة كما نالحظ ذلك فً لوحة رقم (‪ )3‬باستخدام‬ ‫مسطرة مساحة مرقمة وقارب نهري وتم استخدام جهاز التسوٌة لقراءة مناسٌب مٌاه النهر ومناسٌب القاع قرب الدعامة‬ ‫حٌث ٌمثل عمق االنجراف الفرق بٌن منسوب قاع النهر ومنسوب القاع عند دعامة الجسر فوجد إن معدل قراءات عمق‬ ‫االنجراف حول الدعامة الوسطى ولفترة الدراسة هو كما مثبت فً جدول رقم (‪ )1‬حٌث لوحظ إن عمق االنجراف لم‬ ‫ٌتجاوز عمق أساس الدعامة‪ ،‬أما الدعامتٌن الطرفٌتٌن فقد تم حماٌتهما أثناء تنفٌذ الجسر بواسطة سنون حجرٌة لتبعد‬ ‫مجرى المٌاه عنها ولكً ال ٌحدث انجراف موقعً ظاهر فٌها‪.27‬‬ ‫‪0.73‬‬ ‫‪0.70‬‬ ‫‪0.25‬‬ ‫‪3.22‬‬ ‫‪3.73‬‬ ‫‪0.22‬‬ ‫‪302.78‬‬ ‫‪0.

0125 [( d50 )1. (3‬‬ ‫‪35‬‬ .9‬عنً ذلك سٌحدث‬ ‫انجراف موقعً ]‪ [3‬والصٌغة فً ذلك هً‪:‬‬ ‫)‪vc / vc* = 5.‬فإذا كانت القٌمة اكبر من ‪ٌ 0.75 log (5.‫مجلـة الهندســة والتنمٌــة المجلــد الثانـــً عشــر‪/‬العدد الثالث‪ -‬أٌلول ‪8002‬‬ ‫‪ISSN 1813-7822‬‬ ‫لوحة (‪ )1‬عملٌة قٌاس عمق االنجراف الموقعً حول الدعامة الوسطى لجسر الكوفة‬ ‫‪ 1-8‬الصـــٌغ الوضعٌــة لحســاب عمــق االنجــراف حــول الدعامـــات‬ ‫قبل التطرق إلى الصٌغ الوضعٌة لحساب عمق االنجراف ومقارنته مع تلك المقاسة فً الموقع ‪ ،‬أوصى كثٌر من‬ ‫الباحثٌن بمعرفة فٌما إذا كان سٌحدث انجراف موقعً أم ال حول الدعامات وذلك بإٌجاد قٌمة شده الجرٌان والذي ٌساوي‬ ‫( ‪ ) v/vc‬حٌث ‪ v‬هً سرعة الجرٌان فً النهر‪ vc ،‬السرعة الحرجة‪ .4] ………………………………………….0115 + [0.53 y/d50) ……………………………………………… (2‬‬ ‫حٌث‪:‬‬ ‫*‪ = vc‬سرعة القص الحرجة لماده القاع ‪..‬‬ ‫‪ = y‬عمق الجرٌان فً النهر‪.‬‬ ‫)‪vc* = 0.

‬‬ ‫‪. Shen‬‬ ‫وهناك صٌغة ثانٌة لـ ‪ Shen‬مأخوذة من مصدر رقم (‪:)1‬‬ ‫)‪ds/b = 3. vc* = 0.43 ( y/b )0.‫مجلـة الهندســة والتنمٌــة المجلــد الثانـــً عشــر‪/‬العدد الثالث‪ -‬أٌلول ‪8002‬‬ ‫‪ISSN 1813-7822‬‬ ‫‪d50= 0.5 > d50‬ملم وٌأخذ تأثٌر سرعة الجرٌان بنظر االعتبار‬ ‫والصٌغة اآلتٌة والمأخوذة من مصدر رقم (‪:)1‬‬ ‫‪ds/b = 2F0. Tor Sethaugen‬‬ ‫‪80‬‬ .58 = ds‬م‬ ‫‪3.78‬متر ‪. Ingls-Poona‬‬ ‫تطبق العالقة التالٌة للباحث المذكور عندما تكون ‪ 0.19 m/sec‬‬ ‫لذلك فان شدة الجرٌان ‪ 1.: vc = 0.4 (Fp)0.355 ……………………………………………………….24‬م‪.‬‬ ‫)‪(5‬‬ ‫حٌث‪:‬‬ ‫‪ = F‬هو رقم فرود‬ ‫وبتطبٌق هذه الصٌغة ٌكون ‪ 0. Shen‬‬ ‫ٌعتبر ‪ Shen‬إن تأثٌر الحجم الحبٌبً مهمل إذا كان ‪ 0.01153 m/sec‬‬ ‫وجد معدل عمق الجرٌان فً النهر أثناء فترة القٌاس = ‪ 3.025 ( y/b ) 3/4 ( Fc)0.39 = v/vc‬مما ٌعنً إن االنجراف الموقعً سوف ٌحدث حول دعامات الجسر‪.5 – y/b ………………………………………… (4‬‬ ‫‪Vc‬‬ ‫‪g*A/T‬‬ ‫‪Fc ‬‬ ‫حٌث‪:‬‬ ‫‪ = ds‬عمق االنجراف ‪.013mm.75 = ds/b‬أي إن ‪ 1.67 …………………………………………………………….22= ds / b‬أي ‪ 3.‬لذلك سٌتم حساب عمق االنجراف وفق هذه الصٌغ لمقارنتها‬ ‫مع القٌاسات الحقلٌة وبالتالً التوصل إلى صٌغة وضعٌة مالئمة فً القٌاسات المستقبلٌة‪:‬‬ ‫‪1.72 = ds‬متر‬ ‫‪4.62 = ds/b‬أي إن قٌمة ‪ ds‬ستكون =‬ ‫‪ 1.‬‬ ‫‪2.‬‬ ‫هنالك صٌغ وضعٌة عدٌ دة لباحثٌن خمنت قٌمة االنجراف الموقعً حول دعامات الجسور ولكن تم تناول تلك التً‬ ‫تالئم الظروف الموقعٌة والهٌدرولٌكٌة لحالة الدراسة هذه ‪ . (6‬‬ ‫حٌث‪:‬‬ ‫‪ : Fb‬هو رقم فرود بداللة عرض الدعامة ‪b‬‬ ‫‪g*b‬‬ ‫‪Fp  v‬‬ ‫وبتطبٌق هذه العالقة ٌكون ‪ 0.5 > d50‬ملم و ‪ 4>y/b‬حٌث ‪ b‬هو عرض الدعامة والتً‬ ‫تساوي (‪2‬م) لدعامة جسر الكوفة والعالقة مأخوذة من مصدر رقم (‪ )1‬وكاالتً‪:‬‬ ‫)‪ds/b = 4..‬‬ ‫‪ = Fc‬رقم فرود الحرج‬ ‫‪ = vc‬السرعة الحرجة‬ ‫‪ = T‬عرض مقطع الجرٌان من األعلى‬ ‫وبتطبٌق المعلومات أثناء فترة القٌاس على دعامة جسر الكوفة وجد ‪ ، 0.

(11.25 ………………………………………………….. (10‬‬ ‫حٌث‪:‬‬ ‫‪Co = vo ro‬‬ ‫‪ro = 0.807 = ds‬م‪.‬‬ ‫)‪(9‬‬ ‫وبتطبٌقها على القٌاسات الحقلٌة لدراستنا ٌكون ‪ 0.83‬‬ ‫وبتطبٌق هذه الصٌغ على القٌاسات الحقلٌة لدعامة جسر الكوفة ٌنتج ‪ ،0.00852 = Co‬ثا‪/‬م = ‪0.01 = ds/ b‬أي إن ‪ 2.)2‬‬ ‫حٌث إن‪:‬‬ ‫نسبة الخطأ =(عمق االنجراف المقاس– عمق االنجراف المحسوب)‪/‬عمق االنجراف المقاس‬ ‫‪83‬‬ .‫مجلـة الهندســة والتنمٌــة المجلــد الثانـــً عشــر‪/‬العدد الثالث‪ -‬أٌلول ‪8002‬‬ ‫‪ISSN 1813-7822‬‬ ‫اعتمد الباحث فً عالقته على شده الجرٌان وعمق الماء وأهمل تأثٌر الحجم الحبٌبً لماده القاع والصٌغة هذه‬ ‫مأخوذة من مصدر رقم (‪:)9‬‬ ‫)‪ds/b = 1.07 (y/b)0.‬‬ ‫‪vo‬ونتٌجة‬ ‫‪ 1-8‬الصٌغــة الوضعٌــة الجدٌــدة لموقــع الدراســـة‬ ‫بغٌة إٌجاد صٌغة تتناسب موقع الدراسة لتخمٌن االنجراف الموقعً حول الدعامة الوسطى لجسر الكوفة وبصٌغة‬ ‫ال بعدٌة وفق الظروف الهٌدرولٌكٌة للموقع ٌمكن وضعها بالشكل التالً‪:‬‬ ‫)‪ds/b = C (y/b)a (F)b …………………………………………………….33 (Fc)0.54 ) * y/b ……………………………………………… (7‬‬ ‫وعند تطبٌقها على دعامة جسر الكوفة تكون النتٌجة ‪ 1.21 = ds/b‬أي إن ‪ 3.0426‬‬ ‫‪ 3.‬‬ ‫وتطبق عالقته فً حالة ‪ 1 > y/b‬والصٌغة هً ]‪:[6‬‬ ‫)‪ds/b = (2v/vc – 1) (2 tanh y/b) ……………………………………………….‬‬ ‫‪7.a‬‬ ‫وقد تم تقسٌم البٌانات الحقلٌة إلى مجموعتٌن المجموعة األولى إلٌجاد صٌغة وضعٌة تالئم موقع الدراسة حٌث تم‬ ‫إدخالها فً برنامج إحصائً وتم التوصل إلى الصٌغة التالٌة‪:‬‬ ‫)‪ds/b = 2.28 ………………………………………………………………. (11..82 = ds/b‬أي إن ‪ 31.92 = ds‬م‬ ‫‪6.92 b0.22 = ds‬م‪.84 (y/b)0. Breusers et. Subhash C.45 ………………………………………………….1 * b‬‬ ‫‪vo = 0.5 v0.02 = ds‬م‪.8 (v / vc – 0. (8‬‬ ‫وبتطبٌقها على موقع الدراسة ٌنتج ‪ 7.b‬‬ ‫أما المجموعة الثانٌة من القٌاسات الحقلٌة فقد تم اختبار عمق االنجراف المحسوب مع عمق االنجراف المقاس‬ ‫حٌث وجد إن نسبة الخطأ فٌها قلٌل جدا مقارنه مع الصٌغ الوضعٌة التً تم ذكرها والتً من الممكن استخدام بعضها‬ ‫لتخمٌن عمق االنجراف الموقعً حول دعامات جسر الكوفة وخاصة تلك التً تعطً نسبة خطا قلٌل كما نالحظ ذلك فً‬ ‫النتائج الموضحة فً جدول رقم (‪. Qader‬‬ ‫حلل الباحث مٌكانٌكٌة االنجراف حول دعامات الجسور بالمعادلة اآلتٌة ]‪:[3‬‬ ‫)‪ds = 538 Co1.34 F0. al.. Jain‬‬ ‫والصٌغة التً وضعت والمأخوذة من مصدر رقم (‪ )7‬هً‪:‬‬ ‫‪ds/b = 1.‬‬ ‫‪5..

‫مجلـة الهندســة والتنمٌــة المجلــد الثانـــً عشــر‪/‬العدد الثالث‪ -‬أٌلول ‪8002‬‬ ‫‪ISSN 1813-7822‬‬ ‫جدول رقم (‪ )8‬قٌم عمق االنجراف المحسوبة والمقاسة لمعادالت وضعٌة مختلفة‬ ‫اسم الباحث‬ ‫‪Ingls-Poona‬‬ ‫‪Shen I‬‬ ‫‪Shen II‬‬ ‫‪Tor Sethaugen‬‬ ‫‪Breusers et al‬‬ ‫‪Subhash C.1‬لنوعٌة ماده القاع دوراا هاما ا فً مقدار عمق االنجراف علٌه ٌجب معرفة نوعٌته أثناء تخمٌن عمق االنجراف ‪ .‬وهذا‬ ‫ما أظهرته بعض المعادالت التً أخذت بنظر االعتبار مادة القاع‪..‬‬ ‫‪5. “Weak Vortex Scour at Bridge‬‬ ‫‪Piers”.72‬‬ ‫‪3.81‬‬ ‫‪3. K.. ASCE. pp. and Barkdoll. Eng.‬‬ ‫‪124 (3).92‬‬ ‫‪3. 1991. 891-904. F. Vittal.21‬‬ ‫‪31.1‬مكن تطبٌق المعادلة الوضعٌة التً تم توصل إلٌها لتخمٌن عمق االنجراف مستقبال )‪ (11.92‬‬ ‫‪3. 2001. Ettemb. Hyd. Hydr.28‬‬ ‫‪3.‬‬ ‫‪88‬‬ . B. 124 (11). 1998.. “Design Method for Local Scour at Bridge‬‬ ‫‪Piers”. J. 1210-1226. Jr..29‬‬ ‫‪2. B. 117 (7). ASCE.. and Rajaratnam. R. M.‬‬ ‫‪ . Eng. ASCE.3‬لم ٌتجاوز عمق االنجراف الموقعً الحد الحرج لكونه لم ٌصل إلى عمق أساس الدعامة‪.‬‬ ‫‪3. G. and H. 639-642. Eng.22‬‬ ‫نسبة الخطأ المطلق‬ ‫‪%‬‬ ‫‪11‬‬ ‫‪33‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪112‬‬‫‪253‬‬‫‪2‬‬ ‫‪10‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪ . Francis. Jean-Louis Briaud.807‬‬ ‫‪3.1‬التوصٌــــة‬ ‫فً حالة ارتفاع مناسٌب المٌاه نتٌجة فتح بوابات سدة الكوفة الواقعة مقدم الجسر ولفترة طوٌلة ‪ٌ ،‬جب إجراء‬ ‫القٌاسات الالزمة لذلك وتخمٌن عمق االنجراف حول الدعامة الوسطى لجسر الكوفة‪. pp. W..02‬‬ ‫‪3.‬‬ ‫‪ . Eng. Ahmed.‬‬ ‫ا‬ ‫‪ٌ . Ting.9‬المصــــــــــادر‬ ‫‪1.. W. pp. 1991. Jr. “Scale Effect in Pier-Scour‬‬ ‫‪Experiments”. A.22‬‬ ‫‪3. A. Hyd. 114 (10)... Jr.72‬‬ ‫‪3. Hyd. Shen II‬‬ ‫‪ .. Hyd. C..8‬إن الجرٌان حول دعامات جسر الكوفة فً اغلب مواسم السنة هو من نوع الجرٌان الهاديء ‪ sub-critical‬لذلك لٌس‬ ‫من المتوقع حدوث حاالت انجراف عالً‪. 969-978.. “Flume Tests for Scour‬‬ ‫‪in Clay at Circular Piers”. 288-300. Melville. Jain‬‬ ‫‪Qadar‬‬ ‫‪The current study‬‬ ‫عمق االنجراف المحسوب عمق االنجراف المقاس‬ ‫(م)‬ ‫(م)‬ ‫‪3... “Flow around Bridge Piers” J. ASCE. Jr.20‬‬ ‫‪3. ASCE. B.29‬‬ ‫‪3. N. Chen. Sutharland.72‬‬ ‫‪3. Stevens M.‬‬ ‫‪2. Melville.b‬أو تطبٌق إحدى الصٌغ‬ ‫المشابه لظروف الهٌدرولٌكٌة للموقع والتً تعطً نسبة خطا قلٌل وخاصة معادلة ‪. pp. and Yaumaz. Eng. 124 (6).58‬‬ ‫‪3.‬‬ ‫‪ .. 1998. A. N..1‬االســــتنتاجات‬ ‫من خالل هذه الدراسة ولغرض تقوٌم الدعامة الوسطى لجسر الكوفة ٌمكن أن نستنتج ما ٌأتً‪:‬‬ ‫‪ . pp.‬‬ ‫‪4.

“Local Scour around Bridge Piers”. Breusers.‬‬ ‫‪Reseanch. Jr. B. Hyd. 1977. H. pp. Chiew. pp. and Shen. Melville.‬‬ ‫الرمــــوز المســـتخدمة فً البحــــث‬ ‫‪ = A‬مساحة المقطع العرضً للنهر (م)‬ ‫‪ =b‬عرض الدعامة (م)‬ ‫‪ =d‬المسافة األفقٌة المقاسة (م)‬ ‫‪ = d50‬معدل حجم حبٌبات ماده القاع (ملم)‬ ‫‪ = ds‬عمق االنجراف حول الدعامة (م)‬ ‫‪ = F‬رقم فرود‬ ‫‪ = Fc‬رقم فرود الحرج‬ ‫‪ = g‬التعجٌل األرضً (م‪/‬ثا)‬ ‫‪ = v‬سرعة الجرٌان (م‪/‬ثا)‬ ‫‪ =y‬عمق الجرٌان (م)‬ ‫‪ =x‬المسافة األفقٌة بٌن منسوبٌن (م)‬ ‫‪81‬‬ . H. 25-(1).. Hydr. “Local Scour around Cylindrical‬‬ ‫‪Piers”. W. the Netherlands. 15 (3).‫مجلـة الهندســة والتنمٌــة المجلــد الثانـــً عشــر‪/‬العدد الثالث‪ -‬أٌلول ‪8002‬‬ ‫‪ISSN 1813-7822‬‬ ‫‪6.. G. M. Nicllet. Y.‬‬ ‫‪7.. 1989. Res.. C. Jr. W... N. 15-26. Delft. 221-252.