‫بسم الله الرحمن الرحيم‬

‫قواعد اللغة العربية‬
‫يوسف المل‬

‫‪2007‬‬

‫©‬

‫‪mullaya_98@yahoo.com‬‬

‫القائمة الرئيسة‬
‫• ملخص للساسيات‬
‫• أقسام الكلم‬
‫• الجملة‬
‫• السم‪:‬‬
‫‪ ‬النكرة‬
‫‪ ‬المعرفة‬
‫‪‬الضمير‬
‫‪‬العلم‬
‫‪‬اسم الشارة‬
‫‪‬اسم الموصول‬
‫‪‬المعرف بـ أل‬
‫‪‬المضاف إلى معرفة‬
‫‪‬النكرة المعرفة بالنداء‬

‫‪ ‬المجرد و المزيد‬
‫‪ ‬المقصور و المنقوص و الممدو‬
‫د‬
‫‪ ‬المذكر و المؤنث‬
‫‪‬علمات التأنيث‬

‫‪ ‬المفرد و المثنى و الجمع‬

‫‪‬الفاعل‬
‫‪‬نائب الفاعل‬
‫‪‬لمبتدأ و الخبرا‬

‫‪‬المفرد‬
‫‪‬المثنى‬
‫‪‬الجمع‬

‫‪ ‬المنصوب من السماء‬

‫–جمع المذكر السالم‬
‫–جمع المؤنث السالم‬
‫–جموع التكسير‬

‫‪‬المفعول المطلق‬
‫‪‬المفعول به‬
‫‪‬المفعول لجله‬
‫‪‬المفعول معه‬
‫‪‬المفعول فيه‬
‫‪‬الحال‬
‫‪‬التمييز‬
‫‪‬المستثنى‬
‫‪‬المنادى‬

‫‪ ‬التصغير‬
‫‪ ‬النسبة‬
‫‪ ‬السماء المبنية‬
‫‪ ‬الممنوع من الصرف‬
‫‪ ‬المصدر‬
‫‪ ‬المشتقات‬

‫‪ ‬جر السم‬

‫‪‬اسم الفاعل‬
‫‪‬اسم المفعول‬
‫‪‬الصفة المشبهة‬
‫‪‬اسم التفضيل‬
‫‪‬اسم الزمان والمكان‬
‫‪‬اسم اللة‬

‫‪‬الجر بالحرف‬
‫‪‬الجر بالضافة‬

‫‪ ‬التوابع‬
‫‪‬التوكيد‬
‫‪‬النعت‬
‫‪‬العطف‬
‫‪‬البدل‬
‫‪‬عطف البيان‬

‫‪ ‬السماء الخمسة‬
‫‪ ‬أسماء الفعال‬

‫السابق‬

‫‪ ‬المرفوع من السماء‬

‫• الفعل‬
‫‪ ‬الفعل المتصرف‬
‫‪ ‬الفعل الجامد‬
‫‪‬فعل التعجب‬
‫‪‬أفعال المدح و الذم‬

‫‪ ‬الصحيح و المعتل‬
‫‪ ‬الفعل المجرد‬
‫‪ ‬الفعل المزيد‬
‫‪ ‬الفعل المؤكد‬
‫‪ ‬المعلوم و المجهول‬
‫‪ ‬المتعدي و اللزم‬
‫‪ ‬التام و الناقص‬
‫‪‬كان و أخواتها‬
‫‪‬كاد و أخواتها‬

‫‪ ‬نصب المضارع‬
‫‪ ‬المضارعجزم‬
‫‪ ‬همزة الوصل و القطع‬
‫‪ ‬الميزان الصرفي‬
‫• العراب و البناء‬

‫– إعراب الجمل‬

‫‪‬‬
‫إن و أخواتها –الحروف الناس • نماذج من العراب‬
‫خة‬
‫• المراجع‬
‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫أقسام الكلم‬
‫الكلم‬
‫جملة فعلية‬

‫جملة اسمية‬
‫مبتدأ‬

‫فعل‬

‫خبر‬

‫فاعل‬

‫شبه جملة‬
‫جار و جرور‬

‫اسم‬
‫معرفة‬

‫ظرف‬

‫فعل‬
‫نكرة‬

‫مضارع‬
‫السابق‬

‫حرف‬

‫ماضي‬
‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫أمر‬

‫ملخص للساسيات‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬

‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬

‫أقسام الكلم‬
‫الجملة‬
‫علمات السم‬
‫علمات الفعل‬
‫علمات الحرف‬
‫أقسام السم (النكرة)‬
‫أقسام الكلم (المعرفة)‬
‫صيغ الفعال‬
‫المثنى و الجمع‬
‫المذكر و المؤنث‬
‫السماء الخمسة‬
‫الفعال الخمسة‬
‫ما يدخل على الجملة السمية‬
‫ما يدخل على الجملة الفعلية‬
‫حركات العراب المقدرة‬
‫حركات إعراب السماء‬
‫إعراب السماء‬
‫حركات إعراب الفعال‬
‫بناء الفعال‬
‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫السماء المبنية‬
‫التصغير‬
‫النسبة‬
‫المصدر‬
‫المشتقات‬
‫المرفوع من السماء‬
‫المنصوب من السماء‬
‫جر السم‬
‫التوابع‬
‫السم المجرد و المزيد‬
‫السم باعتبار حرفه الخير‬
‫الفعل الصحيح و المعتل‬
‫الفعل المجرد الثلثي و الرباعي‬
‫الفعل المزيد الثلثي و الرباعي‬
‫تقسيمات أخرى للفعال‬
‫ماهو العراب؟‬
‫الجمل التي لها محل من العراب‬
‫الممنوعة من الصرف‬

‫أقسام الكلم‬
‫• السم ‪ :‬هو ما دل على معنى في نفسه ولم يقترن بزمان‬
‫– مثل ‪ :‬رجل‪ ،‬بيت‪ ،‬فرس‪ ،‬جبل‪ ،‬شجرة‬

‫• الفعل ‪ :‬هو ما دل على معنى في نفسه واقترن بزمان‬
‫– مثل ‪ :‬قام‪ ،‬يقوم‪ ،‬قم ‪.‬‬

‫• الحرف ‪ :‬هو ما دل على معنى في غيره ولم يقترن بزمان‬
‫– مثل ‪ :‬هل ‪ ،‬قد ‪ ،‬من ‪.‬‬

‫ملخص للساسيات‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫الجملة‬
‫• هي اللفظ المركب تركيبا ا إسناديا ا ‪ :‬خرج عمرو ‪ -‬سعيد جالس‬
‫• ل يشترط فيها حصول الفائدة ‪ :‬يمكن أن تكون مفيدة أو غير مفيدة‪ ،‬و الجملة‬
‫المفيدة تسمى كلما ا‪.‬‬
‫أقسام الجملة ‪:‬‬
‫• تنقسم الجملة إلى قسمين ‪ :‬جملة اسمية وجملة فعلية‪:‬‬

‫– الجملة السمية ‪ :‬هي المتألفة من جزأين أصليين هما ‪:‬المبتدأ والخبر وهي تبدأ باسم‪.‬‬
‫مثل ‪ :‬العلمم نافدع ‪ ،‬إنن عليا ا مجتهدد‬
‫– الجملة الفعلية ‪ :‬هي المتألفة من جزأين أصليين هما الفعل والفاعل و هي تبدأ‬
‫بفعل‪.‬مثل ‪ :‬نجح المجتهد ‪ ،‬رسب الكسلن‬

‫• أما شبه الجملة فتشمل الجار و المجرور مثل ‪ :‬ذهبت إلى المدرسة و‬
‫ظرف الزمان و المكان مثل ‪ :‬جلس أحمد تحت الشجرة‪.‬‬
‫ملخص للساسيات‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫علمات السم‬
‫• للسم خمس علمات ‪:‬‬
‫يقبل‪:‬‬

‫مثال‬

‫النداء‬

‫يا زيد‬

‫التنوين‬

‫ت‬
‫بي د‬

‫الجر‬

‫مررت بمحمد‬

‫اللف واللم‬

‫المسجد‬

‫السناد‬

‫مجتهد‬

‫ملخص للساسيات‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫علمات الفعل‬
‫• للفعل خمس علمات ‪:‬‬
‫يقبل‪:‬‬

‫استعمالها‬

‫مثال‬

‫قد‬

‫تدخل على الماضي والمضارع‬
‫وهي حرف تحقيق‬

‫قد قام ‪ ،‬قد يقوم‬

‫السين و سوف‬

‫تختصان بالمضارع‬
‫فالسين حرف تنفيس وسوف‬
‫حرف تسويف‬

‫سيقوم ‪ ،‬سوف يقوم‬

‫تاء التأنيث الساكنة‬

‫تختص بالفعل الماضي‬

‫ت‬
‫ت ‪ ،‬ضرب ت‬
‫قام ت‬

‫تاء الفاعل‬

‫تختص بالفعل الماضي‬

‫ت‬
‫ت ‪ ،‬ضرب م‬
‫قم م‬

‫الدللة على المر اذا كان مشتقا‬

‫تختص بالفعل المر‬

‫كل ‪ ،‬اقرأ ‪ ،‬تعلم‬

‫ملخص للساسيات‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫علمات الحرف‬
‫• الحرف ليس له علمة وعلمته عدم قبول العلمة ‪ :‬فكل كلمة لم تقبل علمات السم‬
‫ول الفعل فهي حرف ‪ ،‬ومن أمثلته‪:‬‬
‫حتى‬

‫حرف جر ويكون حرف عطف‬

‫ل‬

‫حرف نفي وتكون حرف نهي‬

‫بل‬

‫حرف اضراب‬

‫لما ولم‬

‫حرفا نفي وجزم‬

‫ثم‬

‫حرف عطف‬

‫هل‬

‫حرف استفهام‬

‫لو‬

‫حرف امتناع لمتناع‬
‫ملخص للساسيات‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫أقسام السم‬

‫ينقسم السم الى قسمين ‪:‬‬
‫نكرة و معرفة‬

‫ملخص للساسيات‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫النكرة‬
‫• كل اسم لم يوضع لمعين مثل‪ :‬رجل ‪ ،‬كتاب ‪ ،‬مسجد‬
‫ب مسجد‬
‫ب رجل رأيته ‪ ،‬ر ن‬
‫ب) عليه نحو ‪:‬ر ن‬
‫• علمته دخول (ر ن‬
‫ب كتاب قرأت فيه ‪.‬‬
‫دخلته ‪ ،‬ر ن‬

‫ملخص للساسيات‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫المعرفة‬
‫انواع المعرفة‬

‫تعريفها‬

‫أمثلة‬

‫‪ ‬اسم العلم‬

‫هو السم الذي يدل على اسم مسمى شخص أو شيء معين فيسمى‬
‫الشخص أو الشيء به ‪ ،‬ومنه أسماء العلم والبلدان والدول والقبائل والنهار والبحار والجبال وغيرها‬

‫مميي وسعاد وسعد ‪ ،‬سوريا وأميركا وتميم‬
‫ودجلة ‪ ،‬وأوراس وغيرها‪.‬‬

‫السم المعيرف بــ )أل(‬
‫التعريف‬

‫المدرسة ‪ ،‬الرجل ‪ ،‬الجبل وغيرها‬

‫السم المعيرف بالضافة‬

‫هو كل اسم نكرة قبل إضافته إلى واحد من المعارف‬

‫ت بيت هذه البنت ‪،‬‬
‫ت خالدد ‪ ،‬تزر ت‬
‫هذا بي ت‬
‫ت بيت الذي تعرفه‬
‫تزر ت‬

‫الضمائر‬

‫هي أسماء تتذكر لتدل على اسم تمسمى معلوم عند السامع ‪ ،‬اختصارا‬
‫لتكرار ذكر السم‬

‫هو ‪ ،‬أنت ‪ ،‬هي ‪ ،‬هن ‪ ...‬الخ ‪.‬‬

‫السماء الموصولة‬

‫هي تدل على شخص أو شيء معين ‪ ،‬بواسطة جملة تذكر بعدها‬
‫تكمل المعنى‬

‫التي سافرت مريتم ‪ ،‬واللذان شاركا في‬
‫السباق أخوان ‪ ،‬ون ممجمح ممنن مصمبمر ‪.‬‬

‫أسماء الشارة‬

‫هي ما يدل على شخص – شيء – معين ‪ ،‬بواسطة الشارة الحسية‬
‫إليه باليد أو غيرها ‪ ،‬إن كان موجودا أو بإشارة معنوية إن كان‬
‫المشار إليه من الشياء المعنوية‬

‫هذه بضاعة ‪،.‬‬
‫هذا ظ تل نمم ‪.‬‬

‫المنادى )النكرة(‬
‫المقصود بالنداء‬

‫هو اسم نكرة قبل النداء ‪ ،‬وقد تم تعريفه عن طريق النداء ‪،‬‬

‫يا رجتل ‪ ،‬يا بائتع ‪ ،‬يا سائتق ‪،‬‬

‫ملخص للساسيات‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫صيغ الفعال‬
‫الفعل‬

‫تعريفه‬

‫علمته‬

‫أمثلة‬

‫الماضي‬

‫ما دل على حدث‬
‫مضى وانقضى‬

‫أن يقبل تاء التأنيث الساكنة‬
‫أن يقبل تاء الفاعل‬

‫ت هند‬
‫صل ت‬
‫ت أنا‬
‫صلي م‬

‫المضارع‬

‫ما دل على حدث يقبل أن يقبل السين وسوف ولم‬
‫الحال والستقبال‬
‫ما كان أوله أحد الزوائد الربع وهي‬
‫‪:‬النون والهمزة والياء والتاء ‪.‬‬
‫ويجمعها قولك ‪(:‬نأيت)‪ ،‬وتسمى‬
‫أحرف المضارعة‬

‫المر‬

‫ما دل على حدث في‬
‫الستقبال‬

‫ملخص للساسيات‬

‫يقبل ياء المؤنثة المخاطبة‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫سيجاهمد‪ ،‬سوف يجاهمد‪ ،‬لم يجاهتد‬
‫نقوم‪ ،‬أقوم‪ ،‬يقوم‪ ،‬تقوم‬

‫تحجبي‬

‫أنواع المفرد‬
‫• المفرد ما ديل على واحد مثل جدار وفتاة وأمة‪:‬‬
‫– المفرد في باب العراب ‪ :‬هو السم الذي ليس بمثنى ول جمع‬
‫• مثل‪ :‬زيد‪ ،‬رجل‪ ،‬مسجد‬

‫– المفرد في باب الخبر ‪ :‬هو الذي ليس بجملة ول شبه جملة‬
‫• مثل‪ :‬الطفمل جميدل‬

‫– المفرد في باب ل النافية للجنس وفي باب المنادى ‪ :‬هو الذي ليس بمضاف ول شبيها‬
‫بالمضاف‬
‫• مثل‪ :‬يا طالبا ا اجتهد‬

‫– المفرد في باب العلم ‪ :‬هو الذي ليس بمركب تركيب إسناد ول تركيب إضافة ول‬
‫تركيب مزج‬
‫• مثل‪ :‬أحمد‪ ،‬القمر‬

‫ملخص للساسيات‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫المثنى و الجمع‬
‫الفعل‬

‫تعريفه‬

‫علمة إعرابه‬

‫أمثلة‬

‫المثنى‬

‫لفظ دل على اثنتين بزيادة ألف‬
‫ونون أو ياء ونون على مفرده مثل‪:‬‬
‫الكتابان و لعبان‬

‫يرفع باللف نيابة عن الضمة‬

‫جاءء الطالبان‬

‫وينصب بالياء نيابة عن الفتحة‬

‫كافأ المدرمس الطالبين‬

‫ويجر بالياء نيابة عن الكسرة‬

‫ت مع الطالبين‬
‫ذهب م‬

‫جمع‬
‫التكسير‬

‫لفظ دل على أكثر من اثنين‬
‫أواثنتين مع تغنير في بناء مفرده‬
‫مثل‪ :‬مساجد ومدارس وأقلم وكتب‬

‫يرفع بالضمة‬

‫ت الله‬
‫المساجمد بيو م‬

‫وينصب بالفتحة‬

‫ت الحكوممة المساجءد‬
‫أنشأ ت‬
‫يصلي المسلمون في المساجدد‬

‫جمع‬
‫المؤنث‬
‫السالم‬

‫لفظ دل على أكثر من اثنتين‬
‫بزيادة ألف وتاء على مفرده مثل‪:‬‬
‫مسلمات وصالحات وفاطمات‬

‫يرفع بالضمة‬
‫وينصب بالكسرة‬

‫ت‬
‫ت الطالبا م‬
‫اجتهد ت‬
‫حدثت هندد الطالبا د‬
‫ت‬

‫ويجر بالكسرة‬

‫ت المعلممة بالطالبا د‬
‫ت‬
‫رحب ت‬

‫جمع‬
‫المذكر‬
‫السالم‬

‫لفظ دل على أكثر من اثنين‬
‫بزيادة واو ونون أو ياء ونون على‬
‫مفرده مثل ‪:‬المسلمون و عائدون‬

‫يرفع بالواو نيابة عن الضمة‬

‫رجءع المسافرون‬

‫وينصب يالياء نيابة عن الفتحة‬

‫ننظم المضيمف المسافرين‬

‫ويجر بالياء نيابة عن الكسرة‬

‫ت مع المسافرين‬
‫رجع م‬

‫ويجر بالكسرة‬

‫ملخص للساسيات‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫المذكر والمؤنث‬
‫ينقسم السم باعتبار حرفه ا م‬
‫لخير‬

‫الحقيقي‬

‫المجازي‬

‫تعربفه‬

‫أمثلــــــــــــــة‬

‫• السم الدال على مذكر من أجناس الناس والحيوان‪ ،‬مذكر‬
‫حقيقي‬

‫غلم وثمتعملبان‪.‬‬

‫• السم الدال على مؤنث من أجناس الناس والحيوان‪،‬‬
‫مؤنث حقيقي‬

‫بنت وءأتان‬

‫• بقية الشيادء التي ليس فيها مذكر ومؤنث فبعضها يعامل‬
‫معاملة المذكر الحقيقي في الضمائر والشارة والموصولت‬
‫فيقال له مذكر مجازي‬

‫عتشب وفتهم‬
‫بيت وكتاب و م‬

‫• وبعضها يعامل معاملة المؤنث في كل ذلك فيقال له‬
‫مؤنث مجازي‬

‫دار وصحيفة ووردة ونباهة‬

‫المؤنث اللفظي‬

‫• كل اسم فيه إحدى علمات التتأنيث وهي (التاء‬
‫المربوطة واللف المقصورة واللف الممدودة) ودل على‬
‫مذكر ويعامل معاملة المذكر في الضمائر وادلشارة‬
‫وغيرهما‬

‫طلحة وزكرياء وبشرى (اسم رجل)‬

‫المؤنث المعنوي‬

‫• المؤنث الخالي من إحدى علمات التأنيث مؤنث‬
‫معنوي‬

‫سعاد وهند وشمس ودرتجل‬

‫ملخص للساسيات‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‬‬ ‫وفي (ذو) أن تكون بمعنى صاحب مثل كل ذي خلق محبو د‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• شروط إعراب هذه السماء بالحروف أربعة شروط هي ‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫أن تكون مضافة مثل‪ :‬أبوك كريم‬ ‫أن تكون مفردة مثل‪ :‬إن أخاك مجتهد‬ ‫أن تكون إضافتها إلى غير ياء المتكلم ‪ ،‬أي إن أبي و أخي ليست من السماء الخمسة‬ ‫أن تكون مكبرة (غير مصغرة ‪:‬أخني) ويشترط في (فم) زوال الميم منه مثل‪ :‬ل مفنض فوك‬ ‫ب‪.‫السماء الخمسة‬ ‫• مما يعرب نيابة عن الحركات العرابية السماء الخمسة وهي‪:‬‬ ‫– أب ‪-‬أخ ‪ -‬حم ‪ -‬فو ‪ -‬ذو‬ ‫• حكمها ‪ :‬أن ترفع بالواو نيابة عن الضمة وتنصب باللف نيابة عن الفتحة‬ ‫وتجر بالياء نيابة عن الكسرة ‪.

‬‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫الفعال الخمسة‬ ‫• هي كل فعل مضارع اتصل به‪:‬‬ ‫– ألف الثنين مثل‪ :‬تفعلان ويفعلن‬ ‫– أو واو الجماعة مثل‪ :‬تفعلون ويفعلون‬ ‫– أو ياء المخاطبة مثل‪ :‬تفعلين‬ ‫• حكمها ‪:‬أنها ترفع بثبوت النون وتنصب وتجزم بحذفها ‪.

‬‬ ‫واو الجماعة‪:‬‬ ‫مثل‪ :‬أكرموا ضيوفكم الذين أحبوكم‬ ‫ومأوذوا من ءأجلكم متحمدوا‪.‬‬ ‫هاء الغيبة‬ ‫مثل‪ :‬كافأهم على أعمالهم‬ ‫ياء المخاطبة‪:‬‬ ‫حءمدي‪.‬‬ ‫مثل‪ :‬ءأحدسنا تم ت‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫كاف الخطاب‬ ‫عءك ءربنمءك ءوما ءقءلى{‬ ‫مثل‪} :‬ما ءو ن ءد ء‬ ‫نون النسوة‪:‬‬ ‫مثل‪ :‬أكرتمن ضيوفكن الذين أحبوكن‬ ‫متحمتدن‪.‬‬ ‫مثل‪ :‬ءأحسني تم ت‬ ‫ءألف التثنية‪:‬‬ ‫حمدا‪.‫الضمائر المتصلة‬ ‫ضمائر النصب و الجر‬ ‫ضمير الرفع و النصب و الجر‬ ‫ضمائر الرفع‬ ‫تاء الخطاب‪:‬‬ ‫ت‬ ‫مثل‪ :‬قمت‪ ،‬قمتما‪ ،‬قمتمن‪ ،‬مأقتم ء‬ ‫مقام أبيك‬ ‫ياء المتكلم‬ ‫مثل‪ :‬ربي ءأكرمني‬ ‫نا‬ ‫مثل‪} :‬ءربنءنا دإن نءنا ءسدمتعنا{‪.

‬‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫الضمائر المنفصلة‬ ‫ضمير النصب‬ ‫ضمائر الرفع‬ ‫وضمير نصب وهو (إيا) المتصلة بما يدل‬ ‫ضمائر الرفع وهي أنا وءأنت وهو‬ ‫على غيبة أو تكلم ءأو خطاب مثل‪} :‬دإنياءك‬ ‫وفروعهن‪:‬‬ ‫ت‪ ،‬ن ءتعبممد{‬ ‫هو‪ ،‬هما‪ ،‬هم‪ ،‬هي‪ ،‬هما‪ ،‬ه نءن‪ ،‬ءأن ء‬ ‫ءأنتما‪ ،‬ءأنتم‪ ،‬ءأن د‬ ‫ت‪ ،‬ءأنتما‪ ،‬ءأنتن‪ ،‬ءأنا‪،‬‬ ‫نحن‪.

‫ما يدخل على الجملة السمية‬ ‫كان و أخواتها ‪ :‬ترفع المبتدأ و تنصب الخبر و تسمى الفعال الناقصة‬ ‫الداة‬ ‫فائدتـــــــــها‬ ‫أمثـــــــــــــــــــــلة‬ ‫كان‪ ،‬ءأصبح‪ ،‬ءأضحى‪ ،‬ظل‪،‬‬ ‫ءأمسى‪ ،‬بات‬ ‫تقنيد الحدث بوقت مخصوص‬ ‫كان زيدد ذا نظر‬ ‫ت بارئا ا‬ ‫ءأصبح د‬ ‫صار‬ ‫تفيد التحول‬ ‫دام‬ ‫تقيد الحدث بحالة مخصوصة‬ ‫ويشترط ءأن تتقدمها (ما) المصدرية الظرفية و هي‬ ‫تأتي في صيغة الماضي فقط‬ ‫صار المامء جليدا ا‬ ‫ت نشيطا ا‬ ‫ءأقرأ ما دم م‬ ‫برح‪ ،‬انفك‪،‬زال‪ ،‬فتئ‪ ،‬رام‪،‬‬ ‫ونى‬ ‫تفيد الستمرار‬ ‫و يشترط ءأن يتقدمها نفي وهي تأتي في صيغة‬ ‫الماضي و المضارع فقط‬ ‫ما زال ءأخوك غاضبا ا‪ ،‬ل تفتأ ذاكرا ا‬ ‫عهدك‪ ،‬ءأنا غير بارح مجاهدا ا‬ ‫ليس‬ ‫نفي الحال‬ ‫ت منصرفا ا‬ ‫لس م‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫ما يدخل على الجملة السمية‬ ‫كاد و أخواتها ‪ :‬ترفع المبتدأ و تنصب الخبر (الخبر يجب أن يكون مضارعا ا)‬ ‫كاد‪ ،‬كرب‪ ،‬ءأوشك‬ ‫فائدتـــــــــها‬ ‫ءأفعال المقاربة‬ ‫أمثـــــــــــــــــــــلة‬ ‫ت ءألحقك‬ ‫كد م‬ ‫الداة‬ ‫عسى‪ ،‬حرى‪ ،‬اخلولق‬ ‫أفعال الرجاء‬ ‫شرع‪ ،‬ءأنشاأ‪ ،‬طفق‪ ،‬قام‪،‬‬ ‫ب‪ ،‬جعل‪ ،‬عدلق‪ ،‬ءأخذ‪،‬‬ ‫ه نء‬ ‫بدءأ‪ ،‬انبرى إلخ‬ ‫عسى اللمه أن يشفيك‬ ‫ب ءأن ينفرج‬ ‫اخلولق الكر م‬ ‫طفق الزرامع يحصد‬ ‫ءأفعال الشروع وهي كل فعل ل‬ ‫يكتفي بمرفوعه ويكون بمعنى شرع انبرى المتسابقون يتعدون‬ ‫كرب المطمر يهطل‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫ما يدخل على الجملة السمية‬ ‫إنن و أخواتها‪ :‬تنصب المبتدأ و ترفع الخبر و تسمى الحروف الناسخة‬ ‫الداة‬ ‫فائدتـــــــــها‬ ‫أمثـــــــــــــــــــــلة‬ ‫إ ن ءن‬ ‫التأكيد‬ ‫إنن زيدا ا ذو نظر‬ ‫كأنءن‬ ‫التشبيه‬ ‫كأنن الطفءل قمدر‬ ‫لك ن ءن‬ ‫الستدراك‬ ‫ب‬ ‫جاءء أحممد لكنن عليا ا غائ د‬ ‫لعل‬ ‫الترجي و التوقع‬ ‫لعل اللءه أن يرحمنا‬ ‫ليت‬ ‫التمني‬ ‫ليت الربيءع يطومل‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫ما يدخل على الجملة السمية‬ ‫ظ نءن و أخواتها‪ :‬تنصب المبتدأ و الخبر (مفعول أول و مفعول ثاني)‬ ‫الداة‬ ‫فائدتـــــــــها‬ ‫أمثـــــــــــــــــــــلة‬ ‫ظن‬ ‫الرجحان‬ ‫ظن عمدر السيارءة جديداة‬ ‫حسب‬ ‫الرجحان‬ ‫ت خالدا ا مجتهدا ا‬ ‫حسب م‬ ‫زعم‬ ‫الرجحان‬ ‫زعم المجرم الحق صعبا‬ ‫رأى‬ ‫اليقين‬ ‫رأيت الحقيقءة واضحاة‬ ‫علم‬ ‫اليقين‬ ‫علم محمود الشتاء باردة لياليه‬ ‫جعل‬ ‫الرجحان‬ ‫جعل المهندس البناء عاليا ا‬ ‫اتخذ ‪ /‬ص ن ءير‬ ‫التحويل‬ ‫اتخذت المال وسيلة‬ ‫وجد‬ ‫اليقين‬ ‫وجد خالد الليل طويل ا‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫ما يدخل على الجملة الفعلية‬ ‫النواصب و الجوازم‬ ‫• ينصب و يجزم الفعل المضارع فقط‬ ‫النصب‬ ‫الجزم‬ ‫الداة‬ ‫فائدتـــــــــها‬ ‫أمثـــــــــــــــــــــلة‬ ‫لم‬ ‫حرف نفي وجزم وقلب‬ ‫لم مأبارتح مكاني‬ ‫لما‬ ‫حرف نفي وجزم وقلب‬ ‫لما يحضتر ءأخي‬ ‫لم المر‬ ‫يطلب بها حصول الفعل‬ ‫ب ءأخوك‬ ‫ليذه ت‬ ‫ل الناهية‬ ‫يطلب بها الكف عن الفعل‬ ‫ب‬ ‫ل تكذ ت‬ ‫لن‬ ‫حرف نفي ونصب واستقبال‬ ‫لن ءأخوءن‬ ‫كي‬ ‫حرف مصدرية ونصب واستقبال‬ ‫لكي تخبرني‬ ‫أ ءتن‬ ‫حرف مصدرية ونصب واستقبال‬ ‫مأريد ءأن ءأقرأ ء‬ ‫دإذتن‬ ‫حرف جواب وجزاءء ونصب واستقبال‬ ‫سءأبذل لك جهدي فتجيبه‪ :‬دإذن مأكافءئك‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫يرفع بالضمة المقدرة على الياء‬ ‫حكم القاضي بين المحتكمين‬ ‫ينصب بالفتحة الظاهرة في آخره‬ ‫ت القاضءي‬ ‫شاهد م‬ ‫ذهب أحمد إلى القاضي‬ ‫المقصور‬ ‫السم الذي آخره ألف لزمة قبلها فتحة‬ ‫مثل‪ :‬موسى والمستشفى‬ ‫يقدر فيه العراب في حالة الرفع‬ ‫والنصب والجر‬ ‫يرفع بالضمة المقدرة على اللف‬ ‫ث‬ ‫المستشفى حدي د‬ ‫ينصب بالفتحة المقدرة على اللف‬ ‫أنشأ المهندمس المستشفى‬ ‫يجر بالكسرة المقدرة على اللف‬ ‫ت عن المستشفى‬ ‫سأل م‬ ‫المضاف إلى‬ ‫ياء المتكلم‬ ‫السم المضاف إلى ياء المتكلم مثل ‪:‬‬ ‫كتابي و أخي‬ ‫يقدر فيه العراب في حالت الرفع‬ ‫والنصب والجر ‪.‬‬ ‫يرفع بالضمة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم‬ ‫كتابي جديدد‬ ‫ينصب بالفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم‬ ‫إن كتابي جديد‬ ‫يجر بالكسرة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع‬ ‫من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة للياء‬ ‫وهي الكسرة‬ ‫ت في كتابي‬ ‫بحث م‬ ‫يجر بالكسرة المقدرة على الياء‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫حركات العراب المقدرة‬ ‫الفعل‬ ‫تعريفه‬ ‫علمة إعرابه‬ ‫أمثلة‬ ‫المنقوص‬ ‫السم المعرب الذي آخره ياء لزمة قبلها‬ ‫كسر مثل‪ :‬القاضي والداعي‬ ‫يقدر فيه العراب في حالتي الرفع والجر‬ ‫ويظهر في حالة النصب ‪.

‬‬ ‫لم يردم اللعب الكرة‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫حركات العراب المقدرة‬ ‫الفعل‬ ‫تعريفه‬ ‫علمة إعرابه‬ ‫أمثلة‬ ‫الفعل‬ ‫المضارع‬ ‫المعتل‬ ‫الخر‬ ‫كل فعل مضارع آخره ألف أو‬ ‫واو أو ياء‬ ‫مثل‪ :‬يرضى ويسعى ويقضي‬ ‫ويرمي ويدعو ويسمو‬ ‫يرفع بالضمة المقدرة على اللف والواو‬ ‫والياء‬ ‫يسعى المجتهد للنجاح‬ ‫ينصب بالفتحة المقدرة على اللف‬ ‫والظاهرة في الواو والياء‬ ‫لن يرضى البمي بالظلم‬ ‫يجزم بحذف اللف والواو والياء ‪.

‫حركات إعراب السماء‬ ‫السم‬ ‫الرفع‬ ‫النصب‬ ‫الجر‬ ‫السم المفرد‬ ‫الضمة‬ ‫الفتحة‬ ‫الكسرة‬ ‫جمع التكسير‬ ‫الضمة‬ ‫الفتحة‬ ‫الكسرة‬ ‫جمع مؤنث سالم‬ ‫الضمة‬ ‫الكسرة‬ ‫الكسرة‬ ‫جمع مذكر سالم‬ ‫الواو‬ ‫الياء‬ ‫الياء‬ ‫المثنى‬ ‫اللف‬ ‫الياء‬ ‫الياء‬ ‫السماء الخمسة‬ ‫الواو‬ ‫اللف‬ ‫الياء‬ ‫الممنوع من الصرف‬ ‫الضمة‬ ‫الفتحة‬ ‫الفتحة‬ ‫المنقوص‬ ‫الضمة المقدرة‬ ‫الفتحة الظاهرة‬ ‫الكسرة المقدرة‬ ‫المقصور و المضاف إلى‬ ‫ياء المتكلم‬ ‫الضمة المقدرة‬ ‫الفتحة المقدرة‬ ‫الكسرة المقدرة‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫إعراب السماء‬ ‫المرفوعة‬ ‫المنصوبة‬ ‫المجرور‬ ‫المبتدأ‬ ‫خبر كان وأخواتها‬ ‫المسبوق بحرف جر‬ ‫الخبر‬ ‫اسم إن وأخواتها‬ ‫المضاف إليه‬ ‫اسم كان و أخواتها‬ ‫المفعول المطلق‬ ‫خبر إن وأخواتها‬ ‫المفعول به‬ ‫الفاعل‬ ‫المفعول لجله‬ ‫نائب الفاعل‬ ‫المفعول معه‬ ‫المفعول فيه‬ ‫الحال‬ ‫التمييز‬ ‫المستثنى‬ ‫المنادى‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫حركات إعراب الفعال‬ ‫الفعل‬ ‫الرفع‬ ‫النصب‬ ‫الجزم‬ ‫المضارع الصحيح الخر‬ ‫الضمة‬ ‫الفتحة‬ ‫السكون‬ ‫المضارع المعتل الخر‬ ‫باللف‬ ‫الضمة المقدرة‬ ‫الفتحة المقدرة‬ ‫حذف حرف العلة‬ ‫المضارع المعتل الخر‬ ‫بالواو و الياء‬ ‫الضمة المقدرة‬ ‫الفتحة الظاهرة‬ ‫حذف حرف العلة‬ ‫الفعال الخمسة‬ ‫ثبوت النون‬ ‫حذف النون‬ ‫حذف النون‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫بناء الفعال‬ ‫الفعل‬ ‫عموما ا‬ ‫اتصلت به تاء‬ ‫المخاطب و الفاعل‬ ‫ونون النسوة و(نا)‬ ‫اتصلت به واو‬ ‫الجماعة‬ ‫اتصلت به ياء‬ ‫المخاطبة‬ ‫الماضي‬ ‫الفتح‬ ‫السكون‬ ‫الضم‬ ‫الكسر‬ ‫الفعل‬ ‫مضارعه صحيح الخر‬ ‫مضارعه معتل الخر‬ ‫مضارعه من الفعال‬ ‫الخمسة‬ ‫المر‬ ‫السكون‬ ‫حذف حرف العلة‬ ‫حذف النون‬ ‫ملحظة‪ :‬الحروف دائما ا مبنية‪.‬‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫يا وائتل ‪ ،‬مرحبا ا ‪.‬‬ ‫فمثاتله من الظرو ـ‬ ‫ف الزمانيـة والمكانيـة ‪ ،‬مثل ‪ :‬تيوصي الطباتء أنن ي تن مظ ي ممف الفمتم‬ ‫ـ‬ ‫ج مبينمن مبينمن ‪.‬‬ ‫ل طال ـ م‬ ‫ما تيبنى على‬ ‫الكسـر‬ ‫الواردتة على وزن )ـفعاـل( وما ختم بـ‬ ‫)ويه‬ ‫أعلمـ النا ـ‬ ‫خـتمم بـ )ويه( من السماـء مثل ‪ :‬ـسينمبموي نـه ‪،‬‬ ‫حذامـ ومقطامـ ‪ .‬ما ت‬ ‫ث مثل ‪ :‬م‬ ‫حاملوي نـة وغيـرها ‪.‫السماء المبنية‬ ‫ح‬ ‫ما تيبنى على الفت ـ‬ ‫االسماء المبنية‬ ‫أمثلة‬ ‫ب منها تركيبا ا ممنزجيا ا مصييرهما‬ ‫ك يتل ما تريكـ م‬ ‫كالكلمـة الواحدـة ـمنن الظرو ـ‬ ‫ف والحواـل‬ ‫والعداـد ‪.‬ومثل ‪ :‬تفرقوا مشمذمر مممذمر‬ ‫ت مبين م‬ ‫وـمنن الحواـل مثل ‪ :‬هو جاري مبين م‬ ‫عنشمرمة ‪.‬‬ ‫و م‬ ‫ما تيبنى على المضيمـ‬ ‫الظروتف التمنبمهممتة المقطوعتة عنن الضافـة‬ ‫لفظا ا‬ ‫عـرتفمك ـمنن قمنبتل وـمنن مبنعتد‬ ‫مثل ‪ :‬أتعتذتر عن الحضوـر بسب ـ‬ ‫ب سفـر أخيمك ؟ أ م ن‬ ‫المنادي المعل متم – غيتر المضا ـ‬ ‫ف ‪ ،‬والن يكـمرتة‬ ‫المقصودتة‪.‬وق ت ي ت‬ ‫ت‪ .‬‬ ‫ة‬ ‫لير‬ ‫ة‬ ‫ر‬ ‫ش‬ ‫ع‬ ‫إحدى‬ ‫‪،‬‬ ‫ا‬ ‫عمشمر دينار‬ ‫ا‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫مصمرنف ت‬ ‫يت ـ‬ ‫ت‬ ‫م‬ ‫ت أحمد م‬ ‫م نم‬ ‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫م‬ ‫عمشمر دينارا ا‬ ‫اشتري ت‬ ‫ت المنعطمف ـبستممة م‬ ‫ب الختر‬ ‫يبنى الجزتء الوتل فقط ‪ ،‬وتيعر ت‬ ‫ب الممنوـع من الصر ـ‬ ‫ف‬ ‫إعرا م‬ ‫ت آثامر مبنعل ممب يمك‬ ‫تزر ت‬ ‫اسم ل النافيـة للجنس ‪ ،‬إذا كان مفردا ا ‪،‬‬ ‫ف‬ ‫وغيمر مضا د‬ ‫ب في الساحـة ‪.‬‬ ‫يا سائتق ‪ ،‬أنزلني – من فضلك – هنا ‪.‬‬ ‫البرنام‬ ‫م‬ ‫د‬ ‫ق‬ ‫م‬ ‫ف‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫ـ‬ ‫صبامح مسامء ‪ ،.‬‬ ‫عمشمر واثنتي م‬ ‫عمشمر باستثناـء اثني م‬ ‫عمشمر إلى تسعمة م‬ ‫ومن العداـد من أحمد م‬ ‫ا‬ ‫عمشمر دينارا ا ‪،‬‬ ‫ة‬ ‫ثلث‬ ‫م‬ ‫رخا‬ ‫ال‬ ‫متر‬ ‫ن‬ ‫ثم‬ ‫‪.

‫ا م‬ ‫لسماتء غير المنونة‬ ‫)الممنوعة من الصرف(‬ ‫السم‬ ‫)من حيث التنوين(‬ ‫)من‬ ‫أسماء منونة‬ ‫أسماء غير منونة‬ ‫)الممنوع من الصرف(‬ ‫الممنوع‬ ‫– هذا طائدر ‪ -‬رءأيت طائرا ا‬ ‫نظرت دإلى طائءر‬ ‫أعلم‬ ‫ما ختم بءألف تتأنيث‬ ‫صفات‬ ‫إذا كانت أعجمية‬ ‫دإبراهيمم‬ ‫إذا كانت مؤنثة ا ء‬ ‫لصل‬ ‫سعاد ‪ -‬طلحة‬ ‫أفعل فعلء‬ ‫أحمر ‪ -‬حمراء‬ ‫آخره ءألف‬ ‫تتأنيث مقصورة‬ ‫ذكرى‬ ‫مع زيادة ا ء‬ ‫للف والنون‬ ‫عثمان ‪ -‬عدنان‬ ‫مع التركيب المزجي‬ ‫حضرموت ‪ -‬بعلبك‬ ‫ءفتعلن ءفتعلى‬ ‫عطشان‬ ‫آخره ءألف‬ ‫تتأنيث ممدودة‬ ‫صحراء‬ ‫على وزن خاص بالفعل‬ ‫ءأو يغلب فيه‬ ‫أحمد ‪ -‬يغلب‬ ‫العدل ‪ -‬علة نظرية‬ ‫دلف ‪ -‬زحل‬ ‫مفءعل ءأو مفعال ءأو ءمتفءعل‬ ‫ث‬ ‫أ مءخمر ‪ -‬ءمتثنى ‪ -‬مثل ء‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫ما كان على‬ ‫صيغة منتهى الجموع‬ ‫مساجد‪ ،‬مصابيح‬ .

‬‬ ‫الدللة على التحبيب مثل‪ :‬في دارك مجءوتيرية كالمغزنيل‪.‫التصغير‬ ‫• السم المحيول إلى صيغة )تفمعنيل( اأو )تفمعينـعل( مأو )تفمعنيعيل( يقال له‬ ‫السم المصغر‪.‬‬ ‫الدللة على التحقير‪ :‬أ ءءألهاك هذا الشويعر؟‬ ‫للدللة على التعظيم‪ :‬ءأصابتهم مدءوتيهية ءأذهلتهم‪.‬‬ ‫• أغراض التصغير‪ :‬يصغر السم لحد ا ء‬ ‫لغراض التية‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫الدللة على صغر حجمه مثل (ك مل ءتيب) و(ك متءدنيب) و(ل مءقتيمة)‬ ‫الدللة على تقليل عدده مثل (مورتيقات) و(مدءرتيهمات) و(ل مءقتيمات)‪.‬‬ ‫الدللة على قرب زمانه مثل (سافر مقبءتيل العشاء)‪ ،‬أو قرب مكانه مثل (الحقيبة مدءوتين‬ ‫الرف)‪.‬‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫النسبة‬ ‫ت بآخر اسم ما مثل )دمشق( ياء مشددة للدللة على‬ ‫• إذا مألحق م‬ ‫نسبة شيدء إليه فقد صيرته اسما ا منسوبا ا فتقول‪( :‬هذا نسدج‬ ‫ي)‪ ،‬وإضافتك الياءء المشددة دإليه مع كسر آخره هو النسبة‪.‬‬ ‫دمشق ن د‬ ‫وينتقل العراب من حرفه الخير إلى الياء المشددة‪.

‬‬ ‫كلمة " نصرا ا‪ "  ‬مصدرا ا لنها ءدل ن ء ت‬ ‫• مصدر الفعل ما تضمن ءأحرفه لفظا ا ءأو تقديراا‪ ،‬دال ا على الحدث مجردا ا من الزمن مثل‪ :‬عدلم‬ ‫عتلما ا وناضل نضال اوع نءلم تعليما ا واستغفر استغفارا ا‪.‬‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬وكانت‬ ‫ن ءتصرا ا‪ .‬‬ ‫• وإليك ءأوزان ‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫مصادر ا ء‬ ‫لفعال الثلثية‬ ‫مصادر ا ء‬ ‫لفعال الرباعية‬ ‫مصادر ا ء‬ ‫لفعال الخماسية‬ ‫مصادر ا ء‬ ‫لفعال السداسية‪.‬فإذا قلنا ‪ :‬ن ءءصءر اللمه العراقيين على أعدادئدهم‬ ‫حءددث المقتءدرن د بالزمن الماضي ‪.‬وتجـر يتدته عن الزمان ـ يميزته من الفعل‬ ‫ـ الذي يد يتل على المحمد ـ‬ ‫ث مرتبطا ا بالزماند ‪ .‬كانت كلمة م " ن ءءصءر "‪  ‬دفعل ا لنها ءد ن ءلت على ال ء‬ ‫ت على دفتعدل ال نءنصدر من غير د اقتران ء بزمن ء ‪.‫المصدر واسم المصدر‬ ‫• المصدتر ‪ :‬ما د يمل على المحمدث ـ مجردا ا من الزمان ‪ .

‬‬ ‫• موـضع‪ ،‬موقع‪.‬غفور‪ ،‬رحيم ‪،‬حـذر‪.‬‬ ‫• مضروب‪ ،‬ممدوح‬ ‫المفتوح مأو المضموم العين في المضارع على وزن )ممفنمعل(‬ ‫ـإذا كان مكسور العين فالوزن )مفنـعل(‬ ‫ـإذا كان الفعل ناقصا ا كان على )مفمعل( مهما تكن حركة عينه‬ ‫ـإذا كان الفعل مثال ا صحيح اللم على )مفـعل(‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫• ناصر‪ ،‬قائل‪،‬‬ ‫كتب‪ ،‬مدخل‪ ،‬مجال‪ ،‬منظر‬ ‫•م ن‬ ‫• منـزل‪ ،‬مهـبط‪ ،‬مطير‪ ،‬مبيع‪.:‬والجمع )تفنعل(‬ ‫• وزن )مفنعلن( فيما دل على خليو مأو امتلدء‪ :‬والمؤنث )مفنعلى(‬ ‫• مضـجر وضجرة‪ ،‬ط مـرب وطربة‪.‬ومؤنث هذه الصيغة‬ ‫)فعلاء(‪ .‬‬ ‫عنرج‪ ،‬تصلع‪ ،‬تحور‪ ،‬ت‬ ‫خضراتء‪ ،‬ت‬ ‫• عطشان‪ ،‬وشبعان‪ ،‬عطشى‪ ،‬مشنبعى‪.‬‬ ‫حاب ‪ ،‬ـضماد‪ ،‬وـحزام‬ ‫• كاـبح )فرام( ص يمقالة وج يمرافة وس ي م‬ ‫‪،‬ساطور‪ ،‬مقدوم‬ ‫• التمن نتخل والـتمتدق والـتمك نتحلة‬ .‬ـمنقوال‪ .‬‬ ‫• مأعرج‪ ،‬مأصلع‪ ،‬مأحور‪ ،‬مأخضر‪ ،‬عرجاتء‪ ،‬صلعاتء‪ ،‬حوراتء‪،‬‬ ‫خنضر‪.‫المشتقات‬ ‫أمثلة‬ ‫الوزن‬ ‫اسم الفاعل‬ ‫• وزن فاعل‬ ‫• يكون من غير الثلثي على وزن مضارعه المعلوم بإبدال حرف المضارعة ميما ا مضمومة‬ ‫وكسر ما قبل آخره‬ ‫حيول اسم الفاعل إلى إحدى الصيغ التية‪:‬ف ي معال‪ ،‬ـمنفعال ‪ ،‬مفتعول‬ ‫• الدللة على المبالغة ت‬ ‫‪،‬مفعيل ‪،‬مفـعل‬ ‫اسم المفعول‬ ‫• وزن )مفعول(‪:‬‬ ‫• يصاغ من غير الثلثي على وزن المضارع المجهول بـإبدال حرف المضارعة ميما ا‬ ‫مضمومة وفتح ما قبل الخر‬ ‫• تمك نمرم‬ ‫الصفة المشبهة‬ ‫• وزن )مفـعل( ـإذا دل على فرح مأو حزن‬ ‫• وزن )مأفعل( فيما دل على عيب مأو حسن في خلقته مأو على لون‪ .‬‬ ‫• مسعى‪ ،‬ممنوقى‪ ،‬مرمى‪.‬‬ ‫التالي‬ ‫• ـمخمرز وـمبمرد ومفتاح وـمطرقة‪.‬‬ ‫اسم التفضيل‬ ‫• يصاغ على وزن )مأفعل( للدللة على مأن شيئين اشتركا في صفة وزاد مأحدهما فيها على‬ ‫الخر‬ ‫• كلكما ذكي لكن جارك مأذكى منك ومأعلم‪.‬‬ ‫اسم الزمان‬ ‫اسم المكان‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫اسم اللة‬ ‫• يصاغ من ا م‬ ‫لفعال الثلثية المتعدية مأوزان ثلثة للدللة على آلة الفعل‪ ،‬وهي )ـمفنمعل‬ ‫وـمنفعال وـمنفعلة(‬ ‫• صيغة كاسم الفاعل ومبالغته ‪):‬ـفعال( )فاعول( )مفعول(‬ ‫• سمعت بعض أسماء اللة بضم الول والثالث‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫• تمك نـرم‪ ،‬تمنستغـفر‬ ‫• غ ي مفار ضيراب‪ .

‬‬ ‫المطتر غزيمر‪  ،  ‬هما موافقان ‪ ،‬أن ـ‬ ‫ت جادمة‪ ،   ‬نحتن مرهقون‬ ‫الخبر‬ ‫يكون الخبر اسما مفردا مرفوعا‬ ‫يكون اسما مفردا مجرورا بالباء الزائدة‬ ‫ويكون الخبر جملة فعلية‬ ‫ويكون الخبر شبه جملة‬ ‫قد يكون للمبتدأ الواحد أكثر من خبر‬ ‫العلتم نافمع‬ ‫ما سعيمد بحاضدر‬ ‫السائق يقف على الشارة‬ ‫الهاـتتف فومق الطاولـة‬ ‫ب مفكمر‬ ‫العقاد شاعتر كات م‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫عوقب المجرم‪ ،‬مأخوك مميزممق ثوتبه‪ ،‬مأحمصمي جاترك‬ ‫ي تقم ي مدتر المخلتص‬ ‫ما تيستثنى إل أنا‬ ‫ي تفم ي مضل أن تنتبهوا‬ ‫احتتفل يوم الخميس‪ ‬‬ ‫المبتدأ‬ ‫المبتدأ ل يكون إل كلمة واحدة – ليس جملة ول شبه‬ ‫جملة ـ ويكون مرفوعا أو في محل رفع ‪.‫المرفوع من السماء‬ ‫تعريفه‬ ‫أمثلة‬ ‫الفاعل‬ ‫كل اسم د ي مل على من فمعل الفعمل مأو اتصف به‬ ‫وتسبق بفعل مبني للمعلوم مأو شبهه‬ ‫قرأت الطالبتة‪ ،‬نام الطفتل‪ ،‬جاري حسنمة داتره‬ ‫ت الشمتس‬ ‫ط مل ممع ن‬ ‫الطائرتان هبطتا‬ ‫نائب الفاعل‬ ‫اسم مرفوع يقع بعد فعل مجهول فاعله )مبني‬ ‫للمجهول( ‪ ،‬أو يقع بعد شبه فعل ‪ ،‬وشبه الفعل في‬ ‫هذا المقام هو اسم المفعول ‪ ،‬والسم المنسوب ‪.

‬‬ ‫ت محدي م‬ ‫عه ‪ :‬تممح ي مدنث ت‬ ‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫ل ‪ :‬مصنبمرا ا في مممجاـل الـيشمدـة‬ ‫ع‬ ‫ف‬ ‫ال‬ ‫ر‬ ‫ك‬ ‫ذ‬ ‫ة‬ ‫د‬ ‫عا‬ ‫إ‬ ‫ن‬ ‫ـ‬ ‫ن ـ‬ ‫مبمدل ت من ـ م م‬ ‫المفعول به‬ ‫اسم منصوب يدل على من وقع عليه فعل الفاعل إثباتا ا أو نفيا ا ‪،‬‬ ‫ب‬ ‫ب الطفتل الحلي م‬ ‫ب الطفتل الحلي م‬ ‫ب ‪.‬ما مشـر م‬ ‫مشـر م‬ ‫المفعول لجله‬ ‫ث شامرمكته في الزماـن‬ ‫ب ‪ .‫المنصوب من السماء‬ ‫تعريفه‬ ‫أمثلة‬ ‫المفعول المطلق‬ ‫ل تمنوـكيـد ممنعمناته أو ـبمياـن‬ ‫ل مصـريدح من ل مفنـظـه ـمنن أ منج ـ‬ ‫تهمو ممنصمدمر ي تنذمكتر ـبنعمد ـفنع ـ‬ ‫م‬ ‫ـ‬ ‫معمددـه ‪ ،‬أ منو بممياـن ن منوـعـه ‪ ،‬أنو بممدل ت من إـمعامدة ـذنكـر الـفنعـل‪ .‬ي تنذمكتر عل ي ماة ) سببا ا ( ل ـمحد د‬ ‫مصدمر قلب ي مي منصو م‬ ‫والفا ـ‬ ‫ل‬ ‫ع ـ‬ ‫ت الوالدمة رغباة في الرضا ‪  ‬‬ ‫تزر ت‬ ‫ل ‪  ‬‬ ‫أ متممحفي مظ ت في كلمي خشيمة اليزل ـم‬ ‫المفعول معه‬ ‫اسمم فضلة ميمـجيتء مبنعمد ) واو (ـبممنعمنى ) ممع ( ممنستبوقمدة ـبتجنمل مدة ـفيها فـنعمل ‪،‬‬ ‫أ منو ما يتنشـبته الـفنعمل ‪،‬‬ ‫ع الشمس ‪ -‬كيف أنت وقصعاة من‬ ‫سرت والشاطئ ‪ -‬حضر ت‬ ‫ت وطلو م‬ ‫ثريد‬ ‫المفعول فيه‬ ‫اسم منصوب يبين زمن الفعل مأو مكانه‬ ‫حضرت يومم الخميس مأمامم القاضي‬ ‫الحال‬ ‫وصف منصوب يبين هيئة ما قبله من فاعل أو مفعول به أو منهما معا‬ ‫‪ .‬‬ ‫أبصرت النجومم متللئاة‬ ‫استقبل الرجتل وزوجتته ضيومفتهنم باسميمن‪ ‬‬ ‫ب الماتء مثلجا ا‬ ‫تيشر ت‬ ‫التمييز‬ ‫اسم نكرة منصوب ‪ ،‬يوضح المقصود من اسم سبقه ‪ ،‬والذي كان‬ ‫يحتمل المقصود به عدة وجوه ‪ ،‬لو أنه لم يحدد بالتمييز‪،‬‬ ‫تمييز الذات مأو التمييز الملفوظ‪ :‬عندي ثلثون كتابا ا‬ ‫تمييز النسبة مأو التمييز الملحوظ ‪ :‬مأنا بها قريمر عينا ا‬ ‫المستثنى‬ ‫اسم يذكر بعد مأداة استثناء مخالفا ا ما قبلها في الحكم‪،‬‬ ‫ربح التجار إل خالدا ا‬ ‫المنادى‬ ‫اسم يذكر بعد أداة نداء استدعااء لمدلوله‬ ‫يا خالد‪ ،‬أيا عبد ال‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫عمددـه ‪ :‬مدامر الل ـ‬ ‫ت‪     .‬‬ ‫تمنوـكيـد ممنعمناته ‪ :‬عاتممبتتته ـ‬ ‫عمتامبا ت‪      .‬أو من غيرهما عند وقوع الفعل ‪.‬‬ ‫ث مدنومرا د‬ ‫ب محنومل الممل نمع ـ‬ ‫ب مثل م‬ ‫ـبمياـن م‬ ‫ع ت‬ ‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫بممياـن ن منو ـ‬ ‫ث الواثمق من ن مفنـسه‪     .

‫جر السم‬ ‫تعريفه‬ ‫أمثلة‬ ‫الجر بالحروف‬ ‫حروف الجر سبعة عشر حرفا ا‪:‬‬ ‫الباء‪ ،‬من‪ ،‬إلى‪ ،‬عن‪ ،‬على‪ ،‬في‪،‬‬ ‫ب‪ ،‬حتى‪ ،‬تمنذ‪،‬‬ ‫الكاف‪ ،‬اللم‪ ،‬تر ي‬ ‫منذ‪ ،‬واو القسم‪ ،‬تاء القسم‪ ،‬خل‪،‬‬ ‫عدا‪ ،‬حاشا‪.‬‬ ‫أمسكت بيدك‬ ‫قوله تعالى‪} :‬موانذتكتروته مكما مهداتكنم{‪.‬‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫سرت عن بيروت راغبا ا عنها‬ ‫القراءة أحب إليي من الحديث‬ ‫رب رمية من غير رام‬ ‫سهرت حتى الصباح‬ ‫الجر بالضافة‬ ‫اـلضافة نسبة بين اسمين‬ ‫ليتعرف أولهما بالثاني إن كان‬ ‫الثاني معرفة‪ ،‬أو يتخصص به إن‬ ‫كان نكرة‬ ‫مأحضنر كتاب سعيد وقلم حبر‬ ‫حضر مهندسا الدار وبناؤوها‬ ‫كل الرجلين سافر‬ ‫}تك يتل ـحنزدب ـبما ل ممدي نـهنم مفـرتحومن{‪.

‬‬ ‫النعت‬ ‫تابع يذكر بعد معرفدة لتوضيحها‪ ،‬مأو بعد نكرة‬ ‫لتخصيصها وبه يحصل التمييز بين المشتركين‬ ‫في السم‬ ‫حضر خالمد الشاعتر‪ ،‬مررت بنجادر ماهدر‬ ‫نعت حقيقي‪ :‬رمأيت الرفيقين الناجحين وهؤلـء رفقاتء ناجحون‪،‬‬ ‫نعت سببي‪ :‬مثل مررت بنجادر حسندة معاملتته‪ ،‬وبشعرامء رناندة‬ ‫قصائتدهم‪،‬‬ ‫العطف‬ ‫مأن يتوسط بين التابع والمتبوع مأحد مأحرف‬ ‫العطف فيسري ـإلى التابع ـإعراب المتبوع رفعا ا‬ ‫مأو نصبا ا مأو جرا ا مأو جزما ا و أحرف العطف تسعة‬ ‫وهي )الواو( و)الفاتء( و)ثم( و)حتى( و)مأو( و)مأم(‪.‬لم يسافر الطل ت‬ ‫محمودم ل سليمم‬ ‫البدل‬ ‫تابع مقصود بالحكم يم يمهد له بذكر المتبوع قبله‬ ‫بدل مطابق مثل‪ :‬ضيتفك اليوم جاترك خالد‬ ‫بدل بعض من كل مثل‪ :‬قرنأت الصحيفمة أكثمرها‬ ‫بدل اشتمال وهو مأن يكون المبدل منه مشتمل ا على البدل مثل‪:‬‬ ‫مأعجبني مأخوك فهتمه‪.‬ذهب غادمر مأخوك‬ ‫توكيد معنوي‪ :‬قابلت الحاكمم نفسه‪ ،‬وقرمأت خط ا ت‬ ‫لستاذ عـينه‪ ،‬وزرت‬ ‫م‬ ‫مأصحابي جميمعهم‪ ،‬خاطبت زواري عاماة‪ ،‬قبل الخصمان كلهما‪،‬‬ ‫وسمعت الخطبتين كلتيهما‪.‫التوابع‬ ‫تعريفه‬ ‫أمثلة‬ ‫التوكيد‬ ‫تابع يؤتى به تثبيتا ا لمتبوعه ولرفع احتمال‬ ‫السهو مأو المجاز في الكلم‪ ،‬ويكون بتكرار اللفظ‬ ‫نفسه سواءم مأكان اسما ا مأم فعل ا أم حرفا ا أم شبه‬ ‫جملة أم جملة‬ ‫لمير ا م‬ ‫توكيد لفظي‪ :‬زارني ا م‬ ‫لمير‪ .‬‬ ‫م‬ ‫م م‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫ب‪ ،‬مررت بالحداـد‬ ‫ب فالطالبا ت‬ ‫ت ثم الطفاتل‪ ،‬أو يتد أن تقرأ وتكت م‬ ‫قرأ الطل ت‬ ‫فالنجاـر‪.‬‬ ‫ب لكنن وكيتلهم‪ ،‬نجح‬ ‫ما سافر جيرانك بل خادتمهم‪ .‬‬ ‫)بل( و ل)( و)لكن(‪.‬‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫المجرد الخماسي و مأوزانه أربعة‬ ‫حل‪.‫السم المجرد و المزيد‬ ‫السم من حيث تركيبه‬ ‫السم المجرد هو الخالي‬ ‫من حرف زائد على‬ ‫تأصوله‬ ‫السم المزيد هو ما‬ ‫تأضيف إلى تأصوله حرف‬ ‫مأو أكثر‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫أمثلــــــــــــــة‬ ‫التركيب‬ ‫المجرد الثلثي وله عشرة أوزان‬ ‫عنق‪،‬‬ ‫حل‪ ،‬ت‬ ‫حممل‪ ،‬مرتجل‪ ،‬كـتف‪ ،‬قفل‪ ،‬تز م‬ ‫ظ منبي‪ ،‬م‬ ‫ـحنصن‪ ،‬ـعنب‪ ،‬ـإبل‬ ‫المجرد الرباعي مأوزانه ستة‬ ‫مجنعمفر‪ ،‬تبنرقع‪ ،‬ـقرـمز‪ ،‬ط تنحملب‪ ،‬ـدنرمهم‪ ،‬ـقمم ن‬ ‫طر‪..‬‬ ‫سفمنرمجل‪ ،‬قتمذ ن‬ ‫عـمل‪ ،‬مجنحممرـش‪ ،‬ـجنرمد ن‬ ‫ا م‬ ‫لول يكون بتكرار حرف من حروفه الصلية‬ ‫تس يملم‪ ،‬جنلباب‪ ،‬قتنعتدد‪ ،‬صمنحمح‪) ،‬وتأصول هذه‬ ‫الكلمات‪ :‬سلم‪ ،‬جلب‪ ،‬قعد‪ ،‬صمح‬ ‫الثاني يكون بإضافة مأحد مأحرف الزيادة‬ ‫العشرة المجموعة في قولك )سمألتمونيها‬ ‫تكريم‪ ،‬اجتماع‪ ،‬مستنكف‪ ،‬متدحرج‪ ..‬إلخ‬ ‫تأصول هذه الكلمات‪ :‬كرم‪ ،‬جمع‪ ،‬نكف‪،‬‬ ‫دحرج‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫تقسيم السم باعتبار حرفه ا م‬ ‫لخير‬ ‫ينقسم السم باعتبار حرفه ا م‬ ‫لخير‬ ‫أمثلــــــــــــــة‬ ‫تعربفه‬ ‫المقصور‬ ‫كل اسم معرب منتءه بءألف‬ ‫لزمة‬ ‫المنقوص‬ ‫كل اسم معرب آخره ياءد لزمة القاضي والمحامي‬ ‫مكسور ما قبلها‬ ‫الفتى والمستشفى‬ ‫الصحيح غير الممدود‬ ‫هو كل اسم معرب آخره‬ ‫حرف صحيح‬ ‫الصحيح الممدود‬ ‫هو كل اسم معرب آخره همزة حسناء وبناء‬ ‫بعد ألفزائدة‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫جدار وجمل واستحضار‪ ،‬وءظتبي‪،‬‬ ‫ودتلو‪.‬‬ ‫التالي‬ .

‫الفعل الصحيح و المعتل‬ ‫تعريفه‬ ‫أنواعه‬ ‫أمثلة‬ ‫الفعتل‬ ‫الصحيتح‬ ‫ما كانت حروتفته‬ ‫الصيليتة حروفا ا صحيحاة‬ ‫اليسالتم ‪ :‬ما لم يمك تنن أحتد حروـفـه حرمف ـ‬ ‫عل يدة ‪ ،‬ول‬ ‫همزة ول تممضيعفا ا – تمكيررا ا ‪ -‬بمعنى أن يكومن في‬ ‫الفعل حرفان أصليان من نودع واحدد‪.‬‬ ‫المضا م‬ ‫ع يمد ومش يمد ‪،‬‬ ‫مضاعمف ثلث ي مي ‪ ،‬مثل ‪ :‬م‬ ‫عنسمس‬ ‫عمف رباع ي مي ‪ ،‬مثل ‪ :‬مزل ممزمل و م‬ ‫ومضا م‬ ‫الفعتل‬ ‫المعت يتل‬ ‫ما كامن مأحتد حروـفه‬ ‫الصلية حرمف ـ‬ ‫عل يدة‬ ‫المثال‪ :‬اعتل الحرف الول‬ ‫وعد ‪ ،‬ينع‬ ‫الجوف الواوي أو اليائي‪ :‬اعتل ثانيه‬ ‫قال يقول ‪ ،‬باع يبيع‬ ‫الناقص‪ :‬اعتل ثالثه‬ ‫غزا ‪ ،‬رمى‬ ‫اللفيف المفروق‪ :‬اعتيل أوله وثالثه‬ ‫وفى‬ ‫اللفيف المقرون‪ :‬اعتل ثانيه وثالثه‬ ‫طوى‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫‪.‬‬ ‫أنممسمك ومرأ م‬ ‫عتف ‪ :‬ما كامن أحتد حروـفـه الصليـة مكررا ا‪.‬‬ ‫مدمرمس ومسمح م‬ ‫المهموتز ‪ :‬ما كامن أحتد حروـفـه همزاة ‪ :‬سواءم‬ ‫ت في أمول ــه أم في مومسطـه أم في آخرـه ‪.‬‬ ‫ب ومبل ممغ ‪.‬‬ ‫أوقع ن‬ ‫م‬ ‫ب ‪ ،‬ومملم‪.‬‬ .

‫الفعل المجرد الثلثي و الرباعي‬ ‫تعريفه‬ ‫أنواعه‬ ‫أمثلة‬ ‫المجرد‬ ‫الثلثي‬ ‫ب أصل ــه الذي توـضمع عليه ‪ ،‬إيما أنن‬ ‫الفعتل م‬ ‫حمس م‬ ‫م‬ ‫يكومن تثليثي الحرو ـ‬ ‫ف ‪ ،‬وهو ما كانت حروتفته‬ ‫الصليتة ثلثاة ‪ .‬ول اعتبار لما تيزاتد على هذه‬ ‫الحرو ـ‬ ‫ف الصليـة‬ ‫وهو ما كانت حروتف ماضيه ثلثاة فقط ‪ ،‬دومن‬ ‫زياددة عليها ‪ ،‬مثل ‪ :‬مسمبمق وقممرأ م ومفـرمح‬ ‫الباب الول‪ :‬فتح ضم ‪،‬‬ ‫وزنه مفمعل يمفنتعل‬ ‫كتب يكتب‬ ‫الباب الثاني‪ :‬فتح كسر ‪،‬‬ ‫وزنه مفمعل يمفنـعل‬ ‫كسر يكسر‬ ‫الباب الثالث‪ :‬فتحتان ‪،‬‬ ‫وزنه فمعل يمفنمعل‬ ‫منع يمنع‬ ‫الباب الرابع‪ :‬كسر فتح ‪،‬‬ ‫وزنه مفـعل يفمعل‬ ‫شـرب يشمرب‬ ‫الباب الخامس‪ :‬ض ي مم ضم ‪،‬‬ ‫وزنه مفتعل يفنتعل‬ ‫حتسن يحتسن‬ ‫الباب السادس‪ :‬كسرتان ‪،‬‬ ‫وزنه فـعل يفنـعل‬ ‫حـسب يحـسب‬ ‫المجرد‬ ‫الرباعي‬ ‫وهو ما كانت حروتفته الصليتة أربعاة ‪ ،‬ول ـ‬ ‫عنبمراة‬ ‫بما تيزاد عليها ‪   ،‬وهو ما كانت حروتف ماضيه‬ ‫أربعاة أصلياة فقط ‪ ،‬دومن زياددة عليها‬ ‫وله وزن واحد‪ :‬مفنعملل يتفمنعـلل‬ ‫حـرتج‬ ‫حمرمج ويتمد ن‬ ‫مد ن‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫مف ي معل‬ ‫مم يمزق‬ ‫ك ي مسر‬ ‫انفتممعل‬ ‫اجتمع‬ ‫اختصم‬ ‫عمل‬ ‫انفمعنو م‬ ‫اعشوشب‪،‬‬ ‫اخمشنوشن‬ ‫انفمعل م يمل‬ ‫اطمأ م يمن اشمأ م يمز‬ ‫فاعل‬ ‫حاور‬ ‫ضاعف‬ ‫انفمع ي مل‬ ‫اخض يمر‬ ‫عتويرم‬ ‫ا ن‬ ‫انفمع يمول‬ ‫اج ي ملوذ (ءأسرع)‬ ‫اعل ي موط‬ ‫(ركب البعيءر)‬ ‫تف ي معمل‬ ‫تع ي ملم‬ ‫تح ي ملم‬ ‫افعا ي مل‬ ‫اخضا يمر الشجر‬ ‫تفاعل‬ ‫تحاكم تمارض‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫الفعل المزيد الثلثي و الرباعي‬ ‫الثلثي المزيد بحرف‬ ‫الوزن‬ ‫أ منفمعمل‬ ‫الثلثي المزيد بثلثة‬ ‫أحرف‬ ‫الثلثي المزيد بحرفين‬ ‫الرباعي المزيد بحرفين‬ ‫مثال‬ ‫الوزن‬ ‫مثال‬ ‫الوزن‬ ‫مثال‬ ‫الوزن‬ ‫مثال‬ ‫مأنزمل‬ ‫ان نفممعل‬ ‫انشق‬ ‫انزعج‬ ‫استفعل‬ ‫استغفر استنوق‬ ‫انفمعن نل ممل‬ ‫احرنجمت‬ ‫(اجتمعت‪،‬‬ ‫ازدحمت)‪.

‬‬ ‫الفعل التام‬ ‫التي تتم الفائدة بها وبمرفوعها‬ ‫سافر مأخوك‬ ‫الفعل الناقص‬ ‫ل تتم الفائدة بها وبمرفوعها كما تتم بغيرها وبمرفوعه‪ ،‬بل‬ ‫تحتاج مع مرفوعها إلى منصوب‪ ،‬هذا نقصها عن ا م‬ ‫لفعال‬ ‫التامة وتدخل ا م‬ ‫لفعال الناقصة على جملة اسمية لتقيد‬ ‫م‬ ‫ـإسنادها بوقت مخصوص أو حالة مخصوصة‪،‬‬ ‫كان الجو باردا ا‬ ‫صار الماتء جليدا ا‬ ‫ت نشيطا ا‬ ‫مأقرأ ما دم ت‬ ‫ل تفتأ ذاكرا ا عهدك‬ ‫ليس الطلب بقادمين غدا ا‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫تقسيمات أخرى للفعال‬ ‫تعريفه‬ ‫أمثلة‬ ‫تأكيد الفعل‬ ‫أسلوب يقوي الكلم في نفس سامعه‬ ‫التكرار ‪ ،‬القسم ‪ ،‬إضافة أدوات التوكيد مثل )إن وأين‪ ،‬ولكن‬ ‫ولم البتداء( في السماء و)قد واللم ونوني التوكيد( في‬ ‫الفعال‬ ‫اقرأ م يمن يا سليم درسك ثم المعمبنن‬ ‫الفعل المعلوم‬ ‫إذا ذكر في الجملة فاعل الفعل‬ ‫قرأ م سليتم الدرمس‪ ،‬ويقرؤه رفيقه غدا ا‬ ‫الفعل المجهول‬ ‫إذا لم يكن الفاعل مذكورا ا وسمي المرفوع بعده نائب‬ ‫فاعل‬ ‫قتـرئ الدرتس‪ ،‬وستيقرأ ت الدرتس‬ ‫الفعل اللزم‬ ‫ـإذا اقتصر مأثر الفعل على فاعله‬ ‫نام الطفل‪ ،‬ونزل الراكب ومشى ا م‬ ‫لمير‬ ‫الفعل المتعدي‬ ‫ـإذا جاوز مأثره الفاعل ـإلى مفعول واحد مأو مفعولين أو ثلث‬ ‫مفعولت‬ ‫اشترى مأخوك كتاباا‪،‬‬ ‫مأعطيت المج ي مد جائزة‬ ‫مأعلم القائد جنمده المعركمة قريبة‪.

‫العراب‬ ‫• هو تغيير أواخر الكلم لختلف العوامل الداخلة عليها لفظا ا أو تقديرا ا ‪.‬‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫• ويكون العراب مقدرا ا في مواضع منها ‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫السم المنقوص ‪.‬‬ ‫• أنواع العراب ‪:‬الرفع ‪-‬النصب ‪ -‬الجر ‪-‬الجزم ‪.‬‬ ‫الفعل المضارع المعتل الخر ‪.‬‬ ‫– للفعال من ذلك‪ :‬الرفع والنصب والجزم ول جر فيها ‪.‬‬ ‫المضاف الى ياء المتكلم ‪.‬‬ ‫– للسماء من ذلك‪ :‬الرفع والنصب والجر ول جزم فيها ‪.‬‬ ‫السم المقصور ‪.

‬‬ ‫ل‪ ،‬ومحلهما‪:‬‬ ‫ل‪ ،‬والواقعة مفعو ا‬ ‫• الثانية والثالثة ‪ :‬الواقعة حا ا‬ ‫ت زيادا يضحك)‪( ،‬قال زيد ‪ :‬عممرو منطلدق)‪.‬‬ ‫– النصب‪ ،‬نحو ‪( :‬رأي م‬ ‫• الخامسة ‪ :‬الواقعة جوابا لشرط جازم‪ ،‬إذا كانت مقرونة بالفاء‪ ،‬أو بإذا‬ ‫الفجائية‪:‬‬ ‫– إن ذاكرت فسوف تنجح‬ ‫• السادسة والسابعة ‪ :‬التابعة لمفرد أو لجملة لها محل من العراب‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫الجمل التي لها محل من العراب‬ ‫الجمل التي لها محل من العراب سبع ‪:‬‬ ‫• إحداها ‪ :‬الواقعة خبراا‪ ،‬وموضعها ‪:‬‬ ‫– رفع في بابي المبتدأ و (إ ن ءن)‪ ،‬نحو ‪( :‬زيدد قاءم أبوه)‪ ،‬و (إنن زيدا ا أبوه قائمد)‪،‬‬ ‫– نصب في بابي (كان وكاد)‪ ،‬نحو ‪( :‬كان زيد أبوه قائم)‪( ،‬كاد زيد يفعل)‪.

‫السم‬ ‫ما دل على مسمى معين‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫مثل ‪ :‬ولد ‪ ،‬بيت ‪ ،‬مدينة ‪ ،‬نهر وغيرها‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫المعرفة و النكرة‬ ‫• السم من حيث تحديد شخصه نوعان معرفة ونكرة‪:‬‬ ‫– المعرفة ‪ :‬ما دل على مسمى محدد يحدد هوية شخص أو‬ ‫غيره ‪.‬‬ ‫مثل ‪ :‬سعيد وبيروت وأنت‬ ‫– النكرة ‪ :‬ما دل على مسمى شائع – بحيث يصلح ليدل‬ ‫على كل أنواع الجنس أو النوع ‪.

‫السم‬ ‫النكرة‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫السم ‪ -‬النكرة‬ ‫• ما لم يدنل على معنين من أفراد جنسه فهو نكرة مثل‪( :‬رجل‪ ،‬وبلد‪،‬‬ ‫وأمير‪ ،‬وشقيق) سواء قبل (ال) التعريف كالسماء السابقة‪ ،‬أم لم‬ ‫يقبلها مثل‪( :‬ذو‪ ،‬وما الشرطية)‪.

‫السم‬ ‫المعرفة‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫• المعارف سبعة‪ :‬الضمير‪ ،‬والعلم‪ ،‬واسم الشارة‪ ،‬والسم الموصول‪،‬‬ ‫والمعنرف بـ(ال)‪ ،‬والمضاف إلى معرفة‪ ،‬والنكرة المقصودة بالنداء‪.‫السم ‪ -‬المعرفة‬ ‫• كل اسم دل على معنين من أفراد جنسه فهو معرفة مثل‪ :‬أنت‪،‬‬ ‫وخالد‪ ،‬وبيروت‪ ،‬وهذا‪ ،‬والمير‪ ،‬وشقيقي‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫السم‬ ‫المعرفة‬ ‫الضمائر‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫تزر ت‬ ‫‪.‬‬ ‫‪..‬‬ ‫ت بيت الذي تعرفه ‪،‬‬ ‫ت بيت هذه البنت ‪ ،‬تزر ت‬ ‫ت خالدد ‪ ،‬تزر ت‬ ‫مثل ‪ :‬هذا بيتي ‪ ،‬هذا بي ت‬ ‫ت بيت الرجل ‪ .‬الخ ‪.‬‬ ‫‪.‬أما إذا كان المنادى معرفة مثل يا سعيمد ‪ ،‬ويا خليتل ‪ ،‬فالسمان معرفتان من غير واسطة النداء ‪ .7‬‬ ‫المنادى المقصود بالنداء ‪ ،‬وهو اسم نكرة قبل النداء ‪ ،‬وقد تم تعريفه عن طريق النداء ‪،‬‬ ‫مثل ‪ :‬يا رجتل ‪ ،‬يا بائتع ‪ ،‬يا سائتق ‪ ،‬إن كنت تقصد رجل بذاته أو بائعا معيانا يمر أمامك ‪،‬‬ ‫أو سائقا واقفا في مكان ما ‪  .‬أو بإشارة معنوية إن كان‬ ‫المشار إليه من الشياء المعنوية ‪ ،‬مثل هذا ظ تل نمم ‪.‬فكلمة )بيت( كانت نكرة قبل إضافتها ‪ ،‬وبعد الضافة صار معروفا صاحبه فاكتسب التعريف منه ‪.2‬السم المعيرف بــ )أل(‬ ‫‪ .‬وهما ليسا من باب‬ ‫النكرة المقصودة بل من باب أسماء العلم – الشخاص‬ ‫‪ ‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫أسماء الشارة ‪ :‬وهي ما يدل على شخص – شيء – معين ‪ ،‬بواسطة الشارة الحسية‬ ‫إليه باليد أو غيرها ‪ ،‬إن كان موجودا ‪ ،‬مثل ‪ :‬هذه بضاعة ‪ .4‬‬ ‫الضمائر ‪ :‬وهي أسماء تتذكر لتدل على اسم تمسمى معلوم عند السامع ‪ ،‬اختصارا‬ ‫لتكرار ذكر السم ‪ ،‬مثل ‪ :‬هو ‪ ،‬أنت ‪ ،‬هي ‪ ،‬هن ‪ ..‫المعرفة‬ ‫تتحصر أسماء المعرفة بأنواع "سبعة" هي ‪:‬‬ ‫‪  .6‬‬ ‫السماء الموصولة ‪ :‬وهي تدل على شخص أو شيء معين ‪ ،‬بواسطة جملة تذكر بعدها‬ ‫تكمل المعنى ‪ ،‬مثل ‪ :‬التي سافرت مريتم ‪ ،‬واللذان شاركا في السباق أخوان ‪ ،‬ون ممجمح ممنن مصمبمر ‪.1‬اسم العلم ‪ :‬وهو السم الذي يدل على اسم مسمى شخص أو شيء معين فيسمى‬ ‫الشخص أو الشيء به ‪ ،‬ومنه أسماء العلم والبلدان والدول والقبائل والنهار والبحار‬ ‫والجبال وغيرها ‪ ،‬مثل ‪ :‬مم يي وسعاد وسعد ‪ ،‬سوريا وأميركا وتميم ودجلة ‪ ،‬وأوراس وغيرها‪.5‬‬ ‫‪.3‬السم المعيرف بالضافة ‪ ،‬وهو كل اسم نكرة قبل إضافته إلى واحد من المعارف ‪،‬‬ ‫التعريف ‪ ،‬مثل ‪ :‬المدرسة ‪ ،‬الرجل ‪ ،‬الجبل وغيرها ‪.

‬‬ ‫• الضمائر من حيث دللتها على الشخاص والشياء تتقسم إلى ثلثة أقسام ‪:‬‬ ‫– أ‪-‬الضمائر التي تدل على الشخص المتكلم ‪ .‬وتسمى ضمائر المتكلم أو المتكلمين‪   ‬مثل‪  ‬‬ ‫‪  :‬أنا أقوتم لعملي و‪ ‬ن منحتن منحتنـرتم الغرباتء‬ ‫ث إليه ‪ ،‬أو تنخاط تتبته ‪  .‬‬ ‫رائعتان ‪ .‫الضمائر‬ ‫• مفهومها ‪ :‬ألفاظ تتستعمل في الحديث لتدل على أشخاص معروفين ‪ ،‬بدل ا من ذكر‬ ‫أسمائهم ‪.‬أن ـ‬ ‫ت رائعمة ‪  .‬وتتسمى‬ ‫– ب ‪ :‬الضمائر التي تدل على الشخص الذي تتكـ ميلمته ‪ ،‬أو نتحد ت‬ ‫ب ‪  .‬مثل‪  :   ‬هو ي منعممتل سائقا ا ‪ .‬أنتما صادقان ‪  .‬مثل‪  :    ‬أن م‬ ‫ت تمه يمذ م‬ ‫ت إل إياـك ‪ .‬أن نتت يمن كريما م‬ ‫ت‪  .‬‬ ‫ت‬ ‫هما أخوان‪ ، ‬هم إخومة هي متفوقمة ‪ ،‬هما مشغولتان‪  ، ‬هن غائبا م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .  ‬ما أكرم ت‬ ‫– ج ‪ :‬الضمائر التي تدل على الشخص الذي نتحدث عنه ‪ ،‬فهو غير موجود أما منا ‪ ،‬أي هو‬ ‫غائب عنا في لحظة الحديث ‪ ،‬لذا تسمى ضمائر الغائب ‪  .‬أنتما‬ ‫ضمامئر المخاطب ‪  .‬أنتم كرماتء ‪ .

‫الضمـــــــائر‬ ‫أنواعها من حيث انفصالها واتصالها واستتارها‬ ‫• تقسم الضمائر من حيث وجودها وحدها – منفصلة – في الكلم أو اتصالها بغيرها من‬ ‫اللفاظ ‪ ،‬أو اختفاؤها ‪ -‬استتارها – إلى ثلثة أنواع أيضا ا ‪:‬‬ ‫• النوع الول من الضمائر ‪ :‬الضمائر المنفصلة ‪ :‬أنا نحن ‪ ،‬أنتما أنتم ‪ ،‬أن ـ‬ ‫ت أنتما ‪ ،‬أنتن‬ ‫‪ ،‬هو هما هم ‪ ،‬هي هما هن ‪  .‬إياك ‪ .‬إياـك ‪ .  ‬‬ ‫• النوع الثاني من الضمائر ‪ :‬الضمائر المتصلة ‪ :‬تاء الخطاب‪ ،‬واو الجماعة‪ ،‬نون النسوة‪،‬‬ ‫ياء المخاطبة‪ ،‬مألف التثنية‪ ،‬ياء المتكلم‪ ،‬كاف الخطاب‪ ،‬هاء الغيبة‪ ،‬نا المتكلمين‬ ‫• النوع الثالث من الضمائر ‪ :‬الضمائر المستترة‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬إياكن ‪.‬إياهما ‪ .‬إياهن‪.‬إياكما ‪ .‬إياكما ‪ .‬‬ ‫إياها ‪ .‬إياهم ‪ .‬إياي ‪ .‬إيانا ‪ .‬إياكم ‪ .

‬إياكما ‪.‬إياهم ‪ .‬وقد يقصد‬ ‫بها الدللة على المخاطب أو المخاطبين الثنين ‪ ،‬أو جماعة المخاطبين وكذلك المر بالنسبة للمخاطبة المؤنثة والثنين‬ ‫والجماعة ‪ .‫الضمـــــــائر‬ ‫أنواعها من حيث انفصالها واتصالها واستتارها‬ ‫•‬ ‫تقسم الضمائر من حيث وجودها وحدها – منفصلة – في الكلم أو اتصالها بغيرها من اللفاظ ‪ ،‬أو اختفاؤها ‪-‬‬ ‫استتارها – إلى ثلثة أنواع أيضا ا ‪:‬‬ ‫النوع الول من الضمائر هو ‪ :‬الضمائر المنفصلة‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫وهي الضمائر التي تتذكر منفصلاة عن غيرها في الكتابة ‪ ،‬فل تتصل عند الكتابة بغيرها من الكلمات ‪ .‬إياكم ‪ .   ‬‬ ‫نلحظ أن الضمائر المنفصلة قد تيقصد بها الدللة على المتكلم ‪ ،‬المتكلمين الثنين ‪ ،‬أو المتكلمين الجماعة ‪ .‬مثل الكلمات غير المبنية‬ ‫–‬ ‫الفئة الثانية من الضمائر المنفصلة ‪ :‬وتسمى ضمائر النصب وهي إياي ‪ .‬وتسمى‬ ‫ضمائر الرفع المنفصلة‬ ‫–‬ ‫محلها من العراب ‪ :‬نلحظ أن الضمائر المنفصلة مبنية – أي إن حركة آخرها ثابته ل تتغير – كما تتغير حركة أواخر‬ ‫الكلمات المعربة ‪ .‬وأن الضمائر المبنية لها موقع من العراب‪ .‬إياـك ‪ .‬إياكما ‪ .‬وقد نقصد بها الدللة على ‪ ‬الغائب ‪ ،‬وعلى الثنين الغائبين وعلى جماعة الغائبين وكذلك المر بالنسبة للغائبة‬ ‫‪ ،‬والثنين الغائبتين ‪ ،‬والغائبات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫إياكن ‪ .‬إيانا ‪ .‬وهي‬ ‫فئتان ‪:‬‬ ‫–‬ ‫الفئة الولى ‪ :‬وهي تضم الضمائر ‪ :‬أنا نحن ‪ ،‬أنتما أنتم ‪ ،‬أن ـ‬ ‫ت أنتما ‪ ،‬أنتن ‪ ،‬هو هما هم ‪ ،‬هي هما هن ‪  .‬إياهن‪.‬إياك ‪ .‬إياهما ‪ .‬إياها ‪ .

‫الضمائر ‪ -‬التصال والنفصال‬ ‫• إذا اجتمع ضميران قدم ا ء‬ ‫لعرف منهما‪ ،‬وءأعرف الضمائر ضمير المتكلم فضمير المخاطب‬ ‫فضمير الغائب‪ ،‬وضمير الرفع مقدم على ضمير النصب إذا اجتمعا مثل‪ :‬الكتاب ءأعطيتكه‪.‬ويلتزم عند اللبس تقديم‬ ‫ما هو فاعل في المعنى‪ :‬الحاكم سلمته إياك‪ ،‬ء‬ ‫لنه هو المتسلم‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫• وينفصل الضمير المتصل إذا تقدم على عامله مثل‪} :‬دإنياءك ن ءتعبممد{ ءأو وقع بعد دإل‪} :‬أ ءل ن تءتعبممدوا دإل ن‬ ‫دإنيامه{‪ ،‬ءأو حصر ب(إنما)‪( :‬إنما يحميك ءأنا) ءأو كان الضمير الثاني ءأعرف مثل (سلمه إياك)‪ ،‬ءأو‬ ‫اتحدا ولم يختلف لفظاهما مثل‪ :‬ملكتك إياك‪ ،‬وملكته إياه‪ ،‬بمعنى (ملكتك نفسك وملكته‬ ‫نفسه) ءأو عطف على ما قبله مثل‪( :‬ءأكرمت خالدا ا ودإياك)‪ ،‬ءأو حذف عامله‪( :‬دإياك والغش)‪.‬‬ ‫• يجوز التصال والنفصال في الضمير الثاني إذا وقع خبر كان ءأو ثاني مفعولي ظن وءأخواتها‬ ‫مثل‪( :‬الصديمق كنءته = كنت إياه‪ ،‬الناجح حسبمتكه = حسبتك إياه)‪ .

‬‬ ‫أفامدنا اجتهاتدنا ‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫الضمـــــــائر‬ ‫أنواعها من حيث انفصالها واتصالها واستتارها‬ ‫النوع الثاني من الضمائر ‪ :‬الضمائر المتصلة‬ ‫•‬ ‫وسميت بذلك لنها تتصل في الكتابة بالكلمات التي تجاورها ‪ ،‬ويلفظ بها ضمن هذه الكلمات ‪  .‬المعلتم المخلتص يحترتمته طلتبته ‪.‬‬ ‫ت في الشركـة ‪ .‬وهي تدل‬ ‫على متكلم ‪ ،‬أو مخاطب أو غائب مثل الضمائر السابقة‪.‬‬ ‫حممل البريتد رسالاة منها إل يمي ‪.‬‬ ‫‪ ‬المثلة ‪:‬‬ ‫ب وانصروا المظلوم ‪.‬‬ ‫ل تتأخري عن الدوام ‪.‬‬ ‫الضمائر المتصلة ‪ ،‬بعضها يتصل بالفعال ويكون في محل ضم مثل‪ -‬ضمائر الرفع – وهي ‪ :‬تاء المتكلم ‪ ،‬وألف الثنين ‪،‬‬ ‫واو الجماعة ونو النسوة وياء المخاطبة‪-‬‬ ‫وبعض هذه الضمائر يتصل بالفعال مثل ياء المتكلم ‪ ،‬وهاء الغائب وكاف المخاطب ‪ ،‬وعندئذ تكون في محل نصب‬ ‫مفعول به ‪.‬قوموا بالواج ـ‬ ‫سامهنم ت‬ ‫أفادني إرشاتد أخي ‪.‬‬ ‫أعامرك صديقتك كتامبمته ‪ .‬‬ ‫ل‪.‬‬ ‫عندما تتصل هذه الضمائر )ياء المتكلم وهاء الغائب وكاف المخاطب ( بالسماء أو بحروف الجر تكون في محل جر ‪.‬‬ ‫لنا مكنرمم فيـه عنب ‪ ،‬شاركنا في الحتفا ـ‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫الضمائر المتصلة مثل الضمائر المنفصلة من حيث أنها مبنية‪ ،‬و لها موقع من العراب ‪ .‬وقد ذكرنا سابقا أن الضمائر قد‬ ‫تكون في محل رفع ‪ ،‬وقد تكون في محل نصب ‪ ،‬وقلنا أنها قد تكون في محل جر أيضا ‪.‬‬ ‫النساتء تيساعدمن الرجامل ‪.

‬وهي تسعة ضمائر في ءأنواع‬ ‫قولنا‪( :‬حضر م‬ ‫ثلثة‪:‬‬ ‫– ضمائر ل تقع إل في محل رفع‬ ‫– ضمائر مشتركة بين الجر والنصب‬ ‫– ضمير مشترك بين الرفع والنصب والجر‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫الضمائر المتصلة‬ ‫• الضمائر المتصلة ما تلحق السم ءأو الفعل ءأو الحرف فتكون مع ما‬ ‫تتصل به كالكلمة الواحدة‪ ،‬وذلك مثل التاء والكاف والهاء في‬ ‫ت خطابك الموجه إليه)‪ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫نون النسوة‪( :‬أكرتمن ضيوفكن الذين أحبوكن متحمتدن)‪.‬‬ ‫ياء المخاطبة‪( :‬ءأحسني تم ت‬ ‫حمدا)‪.‬‬ ‫ءألف التثنية‪( :‬ءأحدسنا تم ت‬ ‫• ملحظة‪:‬الضمير في الخطاب التاء فقط أما (ما) والميم والنون في (قمتما‪،‬‬ ‫قمتم‪ ،‬فمتن) فأحرف اتصلت بالتاء للدللة على التثنية والجمع والتأنيث‪.‬‬ ‫تاء الخطاب‪( :‬قمت‪ ،‬قمتما‪ ،‬قمتمن‪ ،‬مأقتم ء‬ ‫واو الجماعة‪( :‬أكرموا ضيوفكم الذين أحبوكم ومأوذوا من ءأجلكم متحمدوا)‪.‬‬ ‫حءمدي)‪.‫الضمائر المتصلة‬ ‫أنواع الضمائرالمتصلة ‪:‬‬ ‫‪ -1‬ضمائر ل تقع إل في محل رفع على الفاعلية أو على نيابة الفاعل وهي‬ ‫خمسة‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫ت مقام أبيك)‪.

‫الضمائر المتصلة‬ ‫تتمة – أنواع الضمائرالمتصلة ‪:‬‬ ‫‪ -2‬ضمائر مشتركة بين الجر والنصب وهي ثلثة‪:‬‬ ‫• ياء المتكلم مثل‪ :‬ربي ءأكرمني‬ ‫عءك ءربنمءك ءوما ءقءلى{‬ ‫• وكاف الخطاب مثل‪} :‬ما ءوندء ء‬ ‫• وهاء الغيبة مثل‪ :‬كافأهم على أعمالهم‬ ‫• ملحظة‪:‬‬ ‫– الضمير هو الكاف والهاء فقط‪ ،‬أما ما يتصل بهما فحروف دالة على التثنية أو الجمع أو‬ ‫التأنيث‪ :‬كتابكما‪،‬رأيهم‪ ،‬آراؤهن‪ ،‬دارها‪.‬‬ ‫– (هم) ساكنة الميم‪ ،‬وقد تضم‪ ،‬وقد تشبع ضمتها حتى يتولد منها واو‪ ،‬أما إذا وليها ساكن‬ ‫فيجب ضمها‪( :‬همم النجباء)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫الضمائر المتصلة‬ ‫تتمة – أنواع الضمائرالمتصلة ‪:‬‬ ‫‪ -3‬ضمير مشترك بين الرفع والنصب والجر وهو‪:‬‬ ‫•نا مثل‪} :‬ءربنءنا دإن نءنا ءسدمتعنا{‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫الطيومر متهاجمر‪ :                  ‬الفاعل ضمير مستتر تقديرمه هي‬ ‫نودمع الممسافر‪ :                 ‬الفاعل ضمير مستتر تقديرمه نحمن‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫الضمـــــــائر‬ ‫أنواعها من حيث انفصالها واتصالها واستتارها‬ ‫النوع الثالث من الضمائر ‪ :‬الضمائر المستترة‬ ‫• الضمير المستتر – أي غير الظاهر ‪ ،‬هو ما ينوى في الذهن ويبنى الكلم‬ ‫عليه ولكن ل يتلفظ به‬ ‫‪ ‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫ت‬ ‫تسممع الندداء‪ :                  ‬الفاعل ضمير مستتر تقديرمه أن ء‬ ‫ب إلى المنزل‪ :           ‬الفاعل ضمير مستتر تقديرمه نحمن‬ ‫نذه م‬ ‫ت‬ ‫ب غرفتك‪ :                   ‬الفاعل‪  ‬ضمير مستتر تقديرمه أن ء‬ ‫مترت م‬ ‫العصفومر يطيمر من القفص‪ :   ‬الفاعل ضمير مستتر تقديرمه هو ‪.

1‬في الفعل أو اسم الفعل المسندين إلى المتكلم مثل‪( :‬ءأقرأ م‬ ‫وحدي ونكتب معا ا) ففاعل (ءأقرأ م) مستتر وجوبا ا تقديره (ءأنا)‪،‬‬ ‫وفاعل (نكتب) مستتر وجوبا ا تقديره (نحن)‪ .2‬في الفعل المسند إلى المخاطب المفرد‪ ،‬مضارعا ا كان ءأم ءأمرا ا‬ ‫مثل‪( :‬استقتم تربتح) ففاعل كل منهما مستتر وجوبا ا تقديره‬ ‫(أنت)‪ .‬واسم الفعل مثل‪( :‬نزادل إلى المعركة يا ءأبطال) فاعل‬ ‫(نزادل) ضمير مستتر وجوبا ا تقديره (ءأنتم)‪.‫الضمائر المستترة وجوبا ا‬ ‫الستتار الواجب يكون في المواضع التية‪:‬‬ ‫‪ .‬وكذلك اسم الفعل‬ ‫ف) بمعنى أتضجر‪ ،‬فاعله ضمير مستتر وجوبا ا تقديره (ءأنا)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫(أ ن ء‬ ‫‪ .

3‬في صيغة التعجب (ما ءأصدق ءأخاك) ففاعل (ءأصدق) ضمير‬ ‫مستتر وجوبا ا تقديره (هو) يعود على (ما) التي بمعنى (شيء)‪.‬‬ ‫‪ .4‬في ءأفعال الستثناء (خل وعدا وحاشا وليس ول يكون) عند من‬ ‫يبقيها على فعليتها ويطلب لها فاعل ا كقولنا (حضر الرفاق ما‬ ‫عدا سليما ا) ففاعل عدا ضمير مستتر وجوبا ا تقديره (هو) ويعود‬ ‫على اسم الفاعل المفهوم من الفعل السابق والتقدير‪ :‬عدا‬ ‫الحاضرون سليما ا‪ ،‬ءأو يعود على المصدر المفهوم من الفعل‪ :‬عدا‬ ‫الحضومر سليما ا‪.‫الضمائر المستترة وجوبا ا‬ ‫الستتار الواجب يكون في المواضع التية‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫• وكذلك الضمائر المستترة في اسم الفعل الماضي وفي الصفات‬ ‫المحضة كءأسماء الفاعلين والمفعولين والصفات المشبهة‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫الضمائر المستترة جوازا ا‬ ‫• الستتار الجائز يكون في الفعل المسند إلى الغائب المفرد أو‬ ‫الغائبة المفردة مثل‪( :‬ءأخوك قرأ ومأختك تكتب) ففاعل (قرأ ء)‬ ‫ضمير مستتر جوازا ا تقديره (هو) يعود على ءأخيك‪ ،‬وفاعل (تكتب)‬ ‫ضمير مستتر جوازا ا تقديره (هي) يعود على (مأختك)‪ ،‬ولو قلت (قرأ ء‬ ‫ءأخوك وتكتب مأختك) جاز‪.

‫الضمائر ‪ -‬العراب‬ ‫• الضمائر كلها مبنية على ما سمعت عليه‪ ،‬في محل رفع أو‬ ‫نصب أو جر على حسب موقعها في الجملة‬ ‫• إل ضمير الفصل‪ ،‬وهو الذي يكون بين المبتدأ والخبر أو ما ءأصله‬ ‫المبتدأ والخبر مثل (خالد هو الناجح)‪( ،‬إن سليما ا هو المسافر)‪،‬‬ ‫(كان رفقاؤك هم المصيبين)‪ ،‬فإنه ل إعراب له‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬فالضمير عائد‬ ‫على فريد‪.‬‬ ‫(هو) يعود إلى (العدل) المفهوم من قوله }ا ت‬ ‫• وإذا تقدم الضميءر ءأكثمر من مرجع‪ ،‬رجع غالبا ا إلى أقرب مذكور ما لم تقم‬ ‫قرينة على غير ذلك مثل‪( :‬حضر خالد وسعيد وفريد وجاره)‪ .‬‬ ‫عددملوا مهءو أ ء‬ ‫ب دللتنءتقءوى{ فالضمير‬ ‫ر‬ ‫ق‬ ‫ت‬ ‫• وقد يعود إلى متقدم معانى ل لفظا ا مثل }ا ت‬ ‫ء م‬ ‫عددملوا{‪.‫الضمائر ‪ -‬أحكام‬ ‫• لكل ضمير غيبة مرجع يعود إليه‪ ،‬متقدم عليه دإما لفظا ا ورتبة‪ ،‬ودإما لفظاا‪ ،‬وإما‬ ‫رتبة‪( :‬قابل خالدد جاءره‪ ،‬قابل خالدا ا جامره‪ ،‬قابل جاءره خالدد)‪ ،‬ول يقال‪( :‬قابءل‬ ‫جامره خالدا ا) لن الضمير حينئذ يعود على متءأخر لفظا ء ورتبة‪.

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫• كذلك تتصل نون الوقاية با ء‬ ‫لفعال الخمسة الداخلة على يادء المتكلم مثل (يكرمونني) وحذف‬ ‫دإحدى النونين جائز في حال الرفع‪.‬‬ ‫• ويجوز زيادتهما بعد ا ء‬ ‫لحرف المشبهة بالفعل فتقول (دإني ولكنني = إنني ولكنني)‪ ،‬لكن‬ ‫لكثر التزامها مع (ليت) وتركها مع (لعل)‪ ،‬وا ء‬ ‫ا ء‬ ‫لمران في الباقي سواءد‪.‫الضمائر ‪ -‬أحكام‬ ‫نون الوقاية‪:‬‬ ‫• إذا سبق ياءء المتكلم فعل ءأو اسم فعل وجب اتصالهما بنون الوقاية‪ ،‬تتحمل هي الكسرة‬ ‫المناسبة للياء وتقي الفعل ءأو اسم الفعل من هذا الكسر مثل‪ :‬علمني ما ينفعني‪ ،‬ءقتطني =‬ ‫كني = الزمني‪ .‬وكذلك تزداد لزوما ا بعد حرفي الجر (من وعن) فتقول (منني‬ ‫يكفيني‪ ،‬علي ء‬ ‫وعنني) وكثيرا ا ما تزاد بعد الظرف (لمدتن) فتقول (لمددنني)‪.

‬البضائع شحنتها ءأو شحنتهن‪.‬ءأما‬ ‫جماعة غير العقلدء فيعود عليها الضمير المؤنث مفردا ا ءأو‬ ‫مجموعاا‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫الضمائر ‪ -‬أحكام‬ ‫• ويامء المتكلم ساكنة ويجوز تحريكها بالفتح‪ ،‬ءأما إذا سبقت بساكن‬ ‫مثل (فتاءي ومحام نءي‪ ،‬وحضر مكردم نءي) فالفتح واجب‪.‬‬ ‫• ل تطلق واو الجماعة ول الضمير (هم) إل على الذكور العقلء‪ .

‫السم‬ ‫المعرفة‬ ‫العلم‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫السم ‪ -‬العلم‬ ‫• اسم موضع لمع نءين من غير احتياج إلى قرينة مثل؛ خالد‪ ،‬دعد‪،‬‬ ‫دمشق‪ ،‬الجاحظ‪ ،‬ءأبو بكر‪ ،‬ءأم حبيبة‪.‬‬ ‫• وا ء‬ ‫لعلم منها ‪:‬‬ ‫– المفرد (ذو الكلمة الواحدة)‬ ‫– المركب ودإليك أنواعه‪:‬‬ ‫• المركب الضافي‬ ‫• المركب المزجي‬ ‫• المركب السنادي‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫السم – العلم المركب‬ ‫• المركب الضافي مثل‪ :‬عبد الله وءأبي بكر وزين العابدين‪.‬‬ ‫وما كان جزؤه الثاني كلمة (ويده) بني على الكسر وقدرت عليه العلمات‬ ‫الثلث‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫• المركب السنادي ما كان جملة في ا ء‬ ‫لصل مثل تءأبط شرا ا (الشاعر‬ ‫المعروف)‪ ،‬وبءرق نحمره‪ ،‬وجاءد الحمق‪ ،‬وشاب قرناها (اسم امرءأة)‪ ،‬فيبقى على‬ ‫حركته التي كان عليها قبل ءأن ينقل إلى العلمية وتقدر عليه العلمات‬ ‫الثلث‪ ،‬ففي قولك (مأعجبت بشعر تءأبط شرا ا)‪( :‬تءأبط شرا ا) مبني على‬ ‫السكون في محل جر بادلضافة‪.‬‬ ‫ت‬ ‫• المركب المزجي وهو ما تءألف من كلمتين مندمجتين مثل (حتضءر مو ء‬ ‫وبعءلبك وبختءن م نءصر ومعد يكرب وقالي قل) فجزؤه ا ء‬ ‫لول يبنى على الفتح إل إذا‬ ‫ء‬ ‫ء‬ ‫كان يااء فيسكن‪ ،‬وجزؤه الثاني يعرب حسب العوامل ممنوعا ا من الصرف‪.

.‫العلم – الكنية و اللقب‬ ‫• والعلم إذا تصدر بـ(ءأب) ءأو (مأم) سمي كنية مثل (جاءء ءأبو سليم مع‬ ‫مأخته مأم حبيب)‪ ،‬ودإذا دل على رفعة صاحبه ءأو ضعته ءأو حرفته ءأو‬ ‫بلده فهو اللقب مثل‪ :‬الرشيمد والجاحظ وا ء‬ ‫لعشى والنجار‬ ‫والبغدادي‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫• فدإذا اجتمعت الثلثة على مسمى واحد بدأت بءأي شئت‪ ،‬ولكن‬ ‫يتءأخر اللقب عن السم‪ ،‬فتقول‪ :‬كتاب الحيوان ء‬ ‫لبي عثماءن عمرو‬ ‫بدن بحءر الجاحدظ‪ ،‬ءأو لعمرو بن بحر الجاحدظ ءأبي عثماءن‪ ،‬ءأو لعمردو‬ ‫بن بحدر ءأبي عثمان الجاحدظ‪.‬إلخ وما عداهما فهو السم‪.

‫العلم الجنسي‬ ‫• هو اسم أطلق على جنس فصار علما ا على كل فرد من أفراده‪ ،‬ويشبه من‬ ‫حيث المعنى النكرة المعرفة بـ(ال) الجنسية‪ ،‬فكما تقول‪( :‬الذئب مخاتل)‬ ‫تقول (ذؤالمة مخاتل) وذؤالمة علم على الذئب‪ ،‬والعلم الجنسية كلها‬ ‫سماعية وإليك طوائف منها‪:‬‬ ‫• فمن أعلم أجناس الحيوان‪:‬‬ ‫– الخطل‪ :‬الهر‪ ،‬أسامة‪ :‬السد‪ ،‬مثعالة‪ :‬الثعلب‪ ،‬أبو جعدة‪ :‬الذئب‪ ،‬أبو الحارث‪ :‬السد‪ ،‬أبو‬ ‫الحصين‪ :‬الثعلب‪ ،‬مذؤالة‪ :‬الذئب‪ ،‬ذو الناب‪ :‬الكلب‪ ،‬أم عامر‪ :‬الضبع‪ ،‬أم دعتريط‪:‬‬ ‫العقرب‪ ،‬أبو المضاء‪ :‬الفرس‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫العلم الجنسي‬ ‫• ومن أعلم طوائف البشر‪:‬‬ ‫– تمنبع‪ :‬لمن ملك اليمن‪ ،‬خاقان‪ :‬لمن ملك الترك‪ ،‬فرعون‪ :‬لمن ملك مصر‪،‬‬ ‫قيصر‪ :‬لمن ملك الروم‪ ،‬كسرى‪ :‬لمن ملك الفرس‪ ،‬النجاشي‪ :‬لمن ملك‬ ‫الحبشة‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫• ومن أعلم المعاني‪:‬‬ ‫– بءنرة‪ :‬الدبر‪ ،‬حمادد‪ :‬المحمدة‪ ،‬مسبحان‪ :‬التسبيح‪ ،‬فجادر‪ :‬الفجور‪ ،‬أم قشعم‪:‬‬ ‫الموت‪ ،‬كيسان‪ :‬الغدر‪ ،‬يسادر‪ :‬الميسر‪.‬‬ ‫– أبو الءدغفاء‪ :‬الحمق‪ ،‬هنيان بن بنيان‪ :‬مجهول العين والنسب‪.

‬‬ ‫• وهذا العلم يمنع من الصرف إذا وجدت فيه علة أخرى كالتأنيث‬ ‫أو زيادة اللف والنون مثل ا‪ :‬يا هياءن بءن بياءن ابتعد من كيساءن‪.‫العلم الجنسي‬ ‫• علم الجنس كالمعرف ب(ال)‪ :‬صالح لن يكون مبتدأ أو صاحب‬ ‫حال‪ ،‬ول تدخل عليه (ال) ول يضاف تقول (أساممة أشجع من‬ ‫مثعالة) كما تقول (السد أشجع من الثعلب) وتقول‪ :‬هذا هنيامن بمن‬ ‫بياءن مقبل ا‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫السم‬ ‫المعرفة‬ ‫اسم الشارة‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫‪.5‬‬ ‫أولء ‪  :‬للجمع المذكر والمؤنث‪  ،  ‬للعاقل وغير العاقل ‪.3‬‬ ‫ـذنه = هاته‪  ‬وـتنه = هذه‪:  ‬للمفرـد المؤنث العاـقل وغير العاـقل ‪.1‬‬ ‫ل‬ ‫ذا = هذا للمفرـد والمذـكر‪ ‬العاـقل وغيـر العاق ـ‬ ‫ل و ذين = هذين نصبا ا وجرا ا‬ ‫ل وغيـر العاق ـ‬ ‫ذاـن = هذاـن في الرفع‪ ‬للمثنى المذكـر العاق ـ‬ ‫‪.‬‬ ‫ث في الرفع و هاتين ‪ :‬في النص ـ‬ ‫‪.‬ومثاتل الشارـة المعنويـة ‪ :‬هذا رأ م‬ ‫والمرأ ي‬ ‫•‬ ‫وأسماء الشارـة المستعملتة هي ‪:‬‬ ‫‪.‬تلك ‪  :‬ويشار بها إلى المذكر العاقل وغير العاقل البعيـد‬ ‫‪ ،‬وللمفرد المؤنث العاقل وغير العاقل ‪.‬‬ ‫ي ‪ :‬هذا هاـتمف وهذـه سيارمة ‪.2‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .6‬‬ ‫ذلك ‪  :‬ويشار بها إلى العاقل وغير العاقل البعيد ‪ .‬ومثاتل الشارـة إلى الحاضـر‬ ‫وممرأيا ا ‪ ،‬أو بإشاردة معنويدة ‪ ،‬إذا كامن المشاتر إليه معنى ‪ ،‬أو ذاتا ا م‬ ‫ي جميمل ‪ ،‬ـتلمك ممسأل ممة مصنعمبمة ‪.‬أولى ‪  :‬ويشار بها إلى العاقل وغير العاقل‬ ‫البعيدين‬ ‫‪.‫اسم الشارة‬ ‫•‬ ‫أسماءم توميء إلى شخص أو شيدء تممعييمدن بواسطـة إشاردة ـحيسيمدة باليـد أو نحـوها ‪ ،‬إنن كامن المشاتر إليه حاضرا ا‬ ‫غينمر حاـضردة ‪ .‬‬ ‫‪.4‬‬ ‫تاـن = هاتان ‪ :‬للمثنى المؤن ـ‬ ‫ب والجير ‪.

‬استفدت‬ ‫إ يمن هذين المبنيين مؤجران ‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬راـفتق هذاـن المرشداـن الفواج السياحيمة ‪ .‬استعن ت‬ ‫من هذين المرجعين ‪.‬‬ ‫ت بهذا الموقف واحتمرنم ت‬ ‫وفي الدللـة على غيـر العاـقل ‪ :‬تأعـجنب ت‬ ‫ل ‪ ،‬منستعمتل ‪) :‬هذان( في‬ ‫ل وغيـر العاق ـ‬ ‫‪ .‬‬ ‫يداوم هذان الطبيباـن حتى ساعدة تمتأ ي‬ ‫•‬ ‫ت بهذين الرجلين ‪.1‬ـعن نمد الشارـة إلى السـم المفرد المذيكر العاقل وغيـر العاق ـ‬ ‫هذا ‪،‬‬ ‫•‬ ‫نقوتل في اليدللـة على العاقل‪ :  ‬هذا العامتل منشيط م‬ ‫•‬ ‫ت هذا المبدأ م ‪  .‬استمعنر ت‬ ‫ت هذين الكتابين ‪   .2‬وفي الشارـة إلى السـم المثنى المذيكـر ‪ ،‬العاق ـ‬ ‫حالة الرفع ‪ ،‬و هذين في حالتي النصب والجر ‪:‬‬ ‫•‬ ‫خمردة ‪ .‫دللة أسماء الشارة واستعمالتها‬ ‫ل نستعمتل اسمم الشارـة ذا =‬ ‫‪ .

‬كأين هؤلـء الفتيا ـ‬ ‫– ونقول تمشيرين إلى الجمع العاقل المؤن ـ‬ ‫ت‬ ‫ث ‪ :‬لعل أولئك النـيسوتة غريبا م‬ ‫مجتهدات ‪.‬‬ ‫ت هذـه السيارمة لي ! ابتعند عن هذه الحفرـة‬ ‫– وفي الشارـة لغيـر العاق ـ‬ ‫ل ‪ :‬أصبحت هذـه المدنيتة مزدحممة‪ ،‬لي م‬ ‫‪.4‬وفي الشارـة إلى السمـ المفرـد المؤن ـ‬ ‫ل ‪ ،‬نستعمتل ذي = هذي وذه = هذه‬ ‫ل وغيـر العاق ـ‬ ‫ث العاق ـ‬ ‫وته = هاتي‬ ‫ل ‪  :‬هذي ‪ ،‬هذـه الفتاتة رياضيمة ‪  ،‬إن هذي ‪ ،‬هذـه المعلممة مربيمة ‪ .‬لهذي ‪ ،‬لهذه ‪،‬‬ ‫– نقوتل في الشارـة للعاق ـ‬ ‫لهاتي البائعـة ولدان ‪  .‬‬ ‫ت القادما ـ‬ ‫ت ‪  .‫دللة أسماء الشارة واستعمالتها‬ ‫‪ .3‬في الشارـة إلى مجمـع المذكـر ومجيمـع التمؤن ي ـ‬ ‫ل ‪ ،‬نستعمتل أولـء = هؤلـء وأولى‬ ‫ل وغيـر العاق ـ‬ ‫ث ‪ ،‬العاق ـ‬ ‫= أوـلئك‬ ‫لعبين‬ ‫ب ‪ ،‬إين أولئك ال م‬ ‫– نقوتل تمشيرين إلى الجمع العاقل ال يممذمكـر ‪ :‬استقبل ت‬ ‫ت هؤلـء الرجامل الغرا م‬ ‫محترفون ‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ل المذكر ثيم المؤن ـ‬ ‫ث ‪ :‬نعيش أياما ا تميراة مبعمد أولئـك اليامـ الحلوـة ‪  .‬‬ ‫– وفي الشارة للجمع غير العاق ـ‬ ‫‪ .

‬م‬ ‫ل ‪ ‬وتتستعمتل )تلمك( للشارـة ‪ ،‬أيضا ‪ ،‬إلى المفردـة المؤنثـة العاقلـة وغيرها ‪،‬‬ ‫وقد تتنستمنعممتل ـتل نمك في الشارـة إلى الجمـع غيـر العاق ـ‬ ‫–‬ ‫‪.‬قابلت هاتين المسؤولتين ‪ .‬مثل ‪ :‬تهنال ـمك في القدس ‪ ،‬آثامر إسلميمة ومسيحيمة ‪.‬‬ ‫ت الظالممة على العر ـ‬ ‫في الشارـة الجمـع غيـر العاق ـ‬ ‫ل مثل‪:‬قوله تعالى ‪ ":‬ـتل يمك الياتم تنداوتلها مبينمن الناـس " ومثتل قوـلنا ‪ :‬لماذا ي متش يتن الغر ت‬ ‫و في الشارة إلى المفردـة المؤنثـة العاقلـة‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬وقد متلحتقها نوحمدها‬ ‫ث المفتوحتة( ‪ ،‬مفتيقاتل إ يمن مثنمة كثيرا ا من الغابا ـ‬ ‫)تاتء التأني ـ‬ ‫ت في تأستراليا‪.‫دللة أسماء الشارة واستعمالتها‬ ‫‪.‬نقول ‪ :‬أنظر تلمك الفتامة القادممة ‪ ،‬وهي تحمتل تلمك الحقيمبة الثقيلمة ‪  .6‬‬ ‫–‬ ‫•‬ ‫ت بأداـء هاتين الفرقتين ‪  .‬تأعجب ت‬ ‫ب تلك الحمل ـ‬ ‫ب والمسلمين ‪.7‬‬ ‫ل هاتين النيساجتين‪.‬وـبسمب م‬ ‫ت‬ ‫حمدها ‪ ،‬أو مع )ها( التنبيـه ‪،‬‬ ‫المكاـن بالضافـة إلى الشارـة ‪ ،‬فهي تمنزمدمومجتة الدللـة على الظرفية المكانية والشارة ‪ ،‬فإذا أضيمف إليها كاتف الـخطا ـ‬ ‫بو ن‬ ‫ب‬ ‫ت مممع الظرفيـة دالاة على الشارة إلى المكاـن المتوسـط ‪ ،‬مثل ‪ :‬تهنامك ‪ ،‬ها هنامك في الساحـة زائرون ‪  .5‬‬ ‫ب والجـر ‪.‬‬ ‫وال ي‬ ‫لم ‪ ،‬مدل ي ن‬ ‫أما )مث يمم ( فهي استم إشاردة للمكاـن البعيـد ‪ ،‬وهي ظ منرتف مكادن ‪ ،‬فل تمل نمح تقها )ها( التنبيه ول )كاتف( الخطاب ‪ ،‬اللتين تلحقان )هنا( ‪  .‬‬ ‫وفي الشارة إلى السم المثنى المؤنث ‪ ،‬العاقل وغير العاقل نستعمل هاتان في حالـة الرفـع وهاتين في حالة النص ـ‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫‪.‬أما إذا اتصل بأخترها كاف تالخطا ـ‬ ‫صار ن‬ ‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫ت مع الظرفية إلى الشارة إلى البعيـد ‪  .‬‬ ‫ب دلـلتها على‬ ‫من أسماـء الشارـة كلمتا ) تهنا موث يمم ( ‪ :‬حي ن‬ ‫ث تتستعمتل )تهنا( في الشارة إلى المكاـن القري ـ‬ ‫ب مثل ‪ :‬هنا مممحط يتة الذاعـة ‪ .‬تسـرنر ت‬ ‫عمرنف ت‬ ‫وفي الشارة لغير العاقل ‪  :‬أنفتتـتمح ن‬ ‫ت هاتان المؤسستان حديثا ا ‪ .‬‬ ‫ت هاتين الشارتين ‪ .‬‬ ‫ت بعم ـ‬ ‫نقول في الشارـة للعاق ـ‬ ‫ل ‪  :‬عاد ن‬ ‫ت هاتان المهندستان من الدورة ـ ‪ .

‬وتتنستم ن‬ ‫•‬ ‫ب تتثنستمنعممتل ‪ :‬هذا ‪ ،‬هذين ‪ ،‬هذان ‪ ،‬وهذه وهاتان وهاتين وهؤلء أو لء‬ ‫ففي الشارـة إلى القري ـ‬ ‫•‬ ‫ب – وهي‬ ‫وفي الشارة إلى الشخاـص والشياـء المتوسطة ‪ ،‬ن منستمنعـمتل أسمامء الشارـة التي تحتوي كامف الخطا ـ‬ ‫حنرمف مبنمي على الفتح ل مممحمل لته من العراب ‪ .‬‬ ‫وفي الشارة إلى ا م‬ ‫لشخاص أو الشياـء البعيدـة نستعمتل أسمامء الشارـة التي تحتوي كاف الخطاب ومعها اللم‬ ‫حنرمف مبن ي مي على الفتـح ‪ ،‬ل مممحيل له من العراب ‪ ،‬وتيؤتى بها تمتممويسطاة بين اسمـ‬ ‫الدالة على البعـد ‪ ،‬وهي م‬ ‫الشارـة ومبينمن كا ـ‬ ‫ب‪ .‫الشارتة باعتبار المكاـن‬ ‫•‬ ‫خمدتم في كيل حالدة أسماتء إشاردة مخصوصمة ‪.‬‬ ‫المشاتر إليـه إيما أن يكومن قريبا ا ‪ ،‬أو تمتممويسطا ا أو بعيدا ا ‪  .‬وتتستعمتل مع ذلمك وتلمك ‪ ،‬وهنامك وتأولى ‪.‬‬ ‫ف الخطا ـ‬ ‫–‬ ‫انظنر ذلك القادمم ‪ ،‬أهو رجمل أنم أمرأمة ؟‬ ‫–‬ ‫انظنر تلمك الطائرمة أمدنيمة هي أم عسكريمة ؟‬ ‫–‬ ‫ب على ثياب أولئمك القادمين ؟‬ ‫هنل تمنسمتطيتع تحديتد اللوـن الغال ـ‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬مثل‬ ‫م‬ ‫•‬ ‫–‬ ‫ذاك القطاتر متوقمف‬ ‫–‬ ‫تلك الطائرتة التي تمنجثتتم على أرـض المطاـر طائرمة ممدنييمة ‪.

‫السم‬ ‫المعرفة‬ ‫السم الموصول‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬مفزامل ابهاتمته بهذين العاملين‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ..‬‬ ‫•‬ ‫ث بالكلمـ التالي ‪:‬‬ ‫ولتوضيـح هذا المفهوم ‪ ،‬ن مفنتمـرتض أننا ننستمـمتع إلى ش ن‬ ‫خدص ي ممتح ي مد ت‬ ‫–‬ ‫ت التي ‪.... ‬التي تتضمن ضميرا ا يعوتد إلى السم الموصوـل ‪ ،‬كي‬ ‫تيستفاتد من السمـ الموصوـل مع الجملـة معنى مفهومم ‪..‫السم الموصول‬ ‫ح المراـد منته في الكلمـ إلى جملة‬ ‫• الستم الموصوتل ‪ :‬اسمم تمنبمهمم يحتاتج دائما ا لزالة إبهاـمـه وتوضي ـ‬ ‫تتمم معناه – تتسمى جملمة ال يـصلـة‪ ..‬والمذيعتة التي أمامك‬ ‫عته ‪ ،‬واستمع ت‬ ‫عل م ي مي مومدا ت‬ ‫عيز م‬ ‫الذي م‬ ‫مجديدمة‪.‬المذيعتة التي ‪...‬‬ ‫استمع ت‬ ‫•‬ ‫ت‬ ‫فإننا لن ن منفهمم مكلممته على وجـه اليدقمـة دومن أنن يمقول مثل ا ‪ :‬شاهد ت‬ ‫ع ت‬ ‫ت التي مقامم ن‬ ‫ت برحلدة إلى الفضاـء ‪ ،‬وويد ن‬ ‫ت إلى الذين أندلوا بشهادتهم في المحكمـة أمس ‪  .‬‬ ‫•‬ ‫ولعيل ما جعمل من الكلمـ غير المفيـد السابـق ‪ ،‬كلما ا ذا معنى مفهودم ‪ ،‬هو الجملة التي أتمت المرامد ‪،‬‬ ‫والضميتر الوارتد فيها والعائتد على السم الذي كامن تمنبهما ا ـمنن قمنبل ‪  .‬‬ ‫شاهد ت‬ ‫–‬ ‫ت الذي ‪.‬‬ ‫ع ت‬ ‫ويد م‬ ‫–‬ ‫ت إلى الذين ‪       .

‫نوعا الموصول‬ ‫خت يمص )الخاص( والثاني الموصوتل العامم‬ ‫• ي تقنمستم الموصوتل إلى قسمين ‪ :‬الو ي نل تيسمى الموصومل التم ن‬ ‫أو التمنشترمك ‪.‬ن منسك تتن‬ ‫‪ .‬وهما يعربان إعراب المثنى ‪ ،‬مثل ‪:‬الولدان اللذان‬ ‫‪ .‬‬ ‫خيصصا ا في الدللـة على بعـض النواـع التي تدل عليها‬ ‫• أول ا ‪ :‬الموصوتل الخا يتص أو المخت يتص ‪ ،‬وهو ما كامن تم م‬ ‫حمدها ‪ ،‬فلليدللـة على التمفنمرـد الميذكـر ألفاظ م خاصمة بـه ‪ ،‬وألفاظ م تأخرى للدللـة‬ ‫السماتء الموصولة ت ومقصورا ا عليها و ن‬ ‫على المفردـة المؤنثة ‪ ،‬وتأخرى للمثنى المذيكـر والمؤن ـ‬ ‫ث ‪ ،‬وألفاظ م خاصمة في الدللـة على الجمـع المذكـر‬ ‫ث ‪ .3‬اللذان – اللذين ‪ :‬وتم ن‬ ‫ختم يتص بالمثنى المذكـر العاق ـ‬ ‫تراتهما أخواـنإ يمن الولدين اللذين تراهما توأمانوالدتة الولدين اللذين تراهما طبيبمة‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .2‬التي ‪ :‬وتتبنى على السكون وتختتص بالمفردـة المؤنثـة‪ ،‬عاقلاة وغيمر عاقلدة ‪ ،‬مثل ‪ :‬هذـه المذيعتة التي تتقميدتم براـممج‬ ‫الطفاـل ما أجممل الغيممة التي تحمتل الممط ممر ! ‪ ‬‬ ‫ل وغيـر العاقـل ‪  .1‬الذي ‪ :‬وهو مبنمي على السكون ويم ن‬ ‫ع فيه التسك يمتر‬ ‫في اليسوـق الذي تيبا ت‬ ‫‪ .‬‬ ‫ختميص المفرـد الميذمكـر ‪ ،‬عاقل ا وغيمر عاقدل ‪ ،‬نقوتل ‪ :‬الذي يمنرمبتح يمنحممتد السومق ‪ .‬واللفاظت الدالتة على الموصوـل الخاص ‪ ،‬هي ‪ :‬الذي التي واللذان ‪ ،‬اللذين واللتان واللتميـن ‪ ،‬وا ت‬ ‫والمؤن ـ‬ ‫للى ‪،‬‬ ‫ي‬ ‫ن‬ ‫والذين واللتي ‪ ،‬اللئي ‪ ،‬اللواتي ‪ .

‬‬ ‫الفيروسا ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .7‬‬ ‫اللتان – اللتين ‪ :‬وتختتص بالمثنى المؤن ـ‬ ‫ب المثنى ‪ ،‬مثل‬ ‫ل وغيـر العاق ـ‬ ‫ث ‪ ،‬العاق ـ‬ ‫ل ‪  .‬وتتعربان إعرا م‬ ‫ت المديرتة الطالبتين اللتين فازتا ميداليتين ذهبيتين‬ ‫ت الفتاتان اللتان شاركتا في المسابقـة‪ ،‬قمل يمد ن‬ ‫‪:‬فامز ن‬ ‫ت الفرحتة بفوـز الطالبتين اللتين مثلتا التمحامفظ ممة‬ ‫‪،‬تتـومج ن‬ ‫ا ت‬ ‫للى ‪ :‬وهي مبنية على السكومن تتستعمتل غالبا ا لجمع العقلـء تمذكرا ا أو مؤنثا ا ‪  .‬ومن استعمالها لغير العاقل ‪ :‬تمن نتمـشتر‬ ‫أوائـ ـ‬ ‫ت اللـئي تمن نقتتل النفلونزا في الماكـن المزدحمـة ‪.‬وقد تستعمل لمجنمع‬ ‫غيـر العقلء فمن استعمالها لجمع العقلء ‪ :‬ي مسرني الرجاتل ا ت‬ ‫للى يهتمون بالثقافة‪ ،‬تتسعدني النساتء‬ ‫تي‬ ‫م ن‬ ‫للى ي مقتيممن بالخدمـة العامة‪ ،‬ومن استعمالها لجمع غير العقلء ‪:‬اختار من الطعمـة ا ت‬ ‫ا ت‬ ‫للى تتفيتد الجسمم‬ ‫ت‬ ‫ل ‪ ،‬ـمثتل ‪ :‬ومضى الذين أ تـحيبتتهنم‪ ،‬إين الذين‬ ‫الذين ‪ :‬وهي مبنية على الفتح تتنستمنعممتل لجمـع المذكـر العاق ـ‬ ‫يحـرصون على الـسير قليلون ‪ ،‬هذا واحمد من الذين يمارسون الرياضة يوميا ا ‪ ‬‬ ‫اللتي واللئي واللواتي ‪ :‬وتتستعممتل لجمـع المؤن ـ‬ ‫ل وغيـر العاقـل ‪ .6‬‬ ‫‪.‫نوعا الموصول‬ ‫‪.5‬‬ ‫‪.‬وهي مبنية على السكون فمن‬ ‫ث العاق ـ‬ ‫ت‪ ،‬غادتة من‬ ‫ب الطبيعيي كثيرا م‬ ‫استعماـلها للعاق ـ‬ ‫ل ‪ :‬الطبيبا ت‬ ‫ت اللتي ‪،‬اللئي‪ ،‬اللواتي يتخيصنصمن في الط ي‬ ‫ل الطالبا ـ‬ ‫ت اللتي ‪ ،‬اللئي ‪ ،‬اللواتي مدرنسمن الهندمسمة ‪ .4‬‬ ‫‪.

‬ويتنستنعممتل لغيـر العاق ـ‬ ‫عـرمف ن‬ ‫عـرمف ن‬ ‫ت من فازتا ‪ ،‬ت‬ ‫ت‬ ‫–‬ ‫ب‬ ‫ب المحمامـ العائمد إلى الوطـن ‪ ،‬ممنن ـمن نك ت يمن ي منحـمتل سلمي للحبا ـ‬ ‫يا ـسنر م‬ ‫ل ‪ ،‬وتكوتن للمفرـد وبنوعيـه ‪ ،‬والجمـع بنوعيه ‪ :‬وهي مبنية على السكون ‪ :‬أعجمبمني ما‬ ‫‪ .‬أعمجمبني ما قال متنته سعاتد ‪ ،‬و ما قال متنته البنا ت‬ ‫مثل ‪ :‬سا ـ‬ ‫ت ل ممك ما في‬ ‫ت من الفقراـء ‪ ،‬المعوـق والمريـض قول ــه تعالى على لساـن ممنريمم عليها السلتم "إيني ن ممذنر ت‬ ‫عند ما ـشنئ م‬ ‫بطني تممحيررا ا مفتمقميبمنل ـمني ”‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .1‬ممنن ‪ :‬وتتستعمتل في الغال ـ‬ ‫ب للعاق ـ‬ ‫ت من فازت ‪،‬‬ ‫وهي مبنية على السكون فـمنن استعماـلها للعاق ـ‬ ‫عـرمف ن‬ ‫عـرمف منن فازوا ‪ ،‬ت‬ ‫عـرمف ممنن فازا ‪ ،‬ت‬ ‫عـرمف ممنن فامز ‪ ،‬ت‬ ‫ل‪ :‬ت‬ ‫ل ‪ ،‬نقوتل ‪:‬‬ ‫ل ‪ :‬إذا تم م‬ ‫خيينلنا إن يته في ممنرمتبـة العاق ـ‬ ‫ت من تفنزمن ‪ .‫نوعا الموصول‬ ‫•‬ ‫ثانيا ا ‪ :‬الموصوتل العاتم – النممشمتر ت‬ ‫ك – هو الذي يكوتن بلفدظ واحدد للجميع ‪ ،‬ول تتقنتممصتر على نودع واحدد ‪ ،‬ول تتغييتر‬ ‫ث ‪  .‬مفيمنشتمـرتك فيها المفنمرتد والمثنى والجمتع والمذكتر والمؤن ت‬ ‫ع المدلوـل ‪ ،‬هو ما يأتي‬ ‫اسدم من هذـه السماـء تمنشتممرك الدللـة ‪ ،‬وصالحا ا لنوادع تم ن‬ ‫ختمل ـفمدة ‪ ،‬كامن الذي تيوـيضتح مدلول متة ويتممييتز نو م‬ ‫مبنعمدته من الضميـر ‪ ،‬أو القرائـن الخرى التي تتزيل أ ممثمر الشتراـك ‪ .‬وليما كامن ك يتل‬ ‫صورتها اللفظيتة – بتغيـر النواع التي تمتد يتل عليها ‪  .‬واللفا ت‬ ‫ظ المستعملتة في الموصوـل العامـ هي ‪ :‬ممنن ‪ ،‬وما ‪ ،‬ذو ‪،‬‬ ‫ي‬ ‫أ ي‬ ‫ث ‪ ،‬والجمـع المذيكـر والمؤن ـ‬ ‫ث ‪ ،‬والمثنى المذكـر والمؤن ـ‬ ‫ل ‪ ،‬وتكوتن للمفرـد المذكـر والمؤن ـ‬ ‫ث‪،‬‬ ‫‪ .2‬ما ‪ :‬وأكثتر استعماـلها ‪ ،‬مممع غيـر العاق ـ‬ ‫ل في‬ ‫ت وتتستعمتل للعاـق ـ‬ ‫قال مته سعيمد – و ما قال ممه سعيمد وخليمل ‪ ،‬و ما قال مته المتحدثون ‪.

‬فهي استم إشاردة في قوـلنا ‪ :‬ما‬ ‫ذا المتر ؟‪ =   ‬ما هذا المتر ؟ من ذا الحاضتر ؟‪ =  ‬ممنن هذا الحاـضتر ؟ ‪ ‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬ول تدختل في هذـه الحالـة على الجملـة ‪ ،‬أو شبـه الجملـة ‪  .‬‬ ‫• جـ‪ -‬أل تكون )ذا( اسمم إشاردة ‪ ،‬لنها ل تنصتلح ـ‬ ‫عن نمدئـدذ أن تكومن اسما ا موصول ا ‪ ،‬لن السمم الموصومل يحتاتج إلى‬ ‫صلدة تتك ميمتل معناته ‪  .‫نوعا الموصول‬ ‫‪ .3‬ذا ‪ :‬وتتنستمنعممتل للدللـة على العاـقل وغيـر العاقل ‪ ،‬وتمظ م يتل مبلفنـظها مممع المفرـد والمثنى والجمـع ‪ ،‬وممع الميذكـر‬ ‫والمؤن ـ‬ ‫ت ‪ ،‬نجحتا ‪ ،‬وممنن ذا‬ ‫ث ‪ :‬وهي مبنية على السكون ‪ ،‬نقول ‪ :‬ممنن ذا ن ممجح ؟ وممنن ذا نجحا‪  ‬ممنن ذا نجح ن‬ ‫نجحوا ‪ ،‬نمجنحمن ماذا قابلته‪  ،  ‬ماذا قابلتها‪  ،  ‬ماذا قابلتها‪  ،  ‬قابلتهما ‪ ،‬و ماذا قابلتهم ‪ ،‬قابلتهن‬ ‫•‬ ‫كلمة ممنن ‪ ،‬ما ‪ :‬اسم استفهادم ‪ ،‬مبنمي في محيل رفدع تمنبتممدأ م ‪ ،‬و)ذا( اسمم موصومل بمعنى الذي أو غيـرـه ‪ ،‬مبن يتي على‬ ‫ل رفدع خبمر ‪.‬‬ ‫العاق ـ‬ ‫ب مع )ذا( تركيبا ا‬ ‫• ب‪ -‬أن متكومن كلمتة )مم نن( و)ما( مستقلاة بلفظها ومعناها ‪ ،‬الستفهام – وبإعرابها فل تتمريك ت‬ ‫ب مع )ما( كالكلمـة الواحدـة )من ذا( = من‬ ‫يمنجمعتلهما معا ا اسمم استفهادم مثل )من ذا( = من هذا ؟ ول تتمر يمك ت‬ ‫هذا ؟ـل يمنهما في حالـة تركيبهما مع )ما( صارتا كلماة واحداة )اسم استفهام( وما مبنعمدهما خبمر لهما ‪.‬‬ ‫السكوـن ‪ ،‬في مح ـ‬ ‫•‬ ‫ول تكوتن )ذا( اسمم موصودل إل بثلثـة شروط‪:‬‬ ‫ت بعد )ممنن( ‪ ،‬ولغيـر‬ ‫أ‪ -‬أ منن تكومن مسبوقاة – )ممنن أو ما( الستفهاميين ‪ ،‬وتمتد يتل في العادـة على العاق ـ‬ ‫ل إنن موقممع ن‬ ‫ل بعد )ما( ‪.

‬نقول ‪ :‬هذا ذو قامل ‪ ،‬هذان ذو قال ‪ ،‬هذه ذو قالت ‪ ،‬هاتان ذو قالتا ‪،‬‬ ‫هؤلء ذون قالـوا ‪ ،‬هؤلء ذو قتل نمن ‪  .‬ويجوتز أن تتبنى )أ يت‬ ‫طائردة تمغاـدردة ‪ .‬احترمـ أي يمهم هو مخلمص في م‬ ‫ت وتحـذمف مصندتر ـصل مـتها أي الضميتر الذي ي ممقع في أوـل تجملـة ال يـصل مـة – مثل‬ ‫على الضمـ ‪ ،‬إذا تأضيف ن‬ ‫ختلقا ا ‪  .‬فالضميتر محذومف ‪ ،‬إذ التقديتر أكـرنم أ يميهم هو أحستن ت‬ ‫أكرنم أي يتتهم أحستن ت‬ ‫ع يمن ـمنن تكيل شيعدة أي تيمهنم‬ ‫ب ‪ ،‬ول تتبنى فقد قتـريء في اليـة الكريمـة " ل من من نـز م‬ ‫في هذه الحاـلة أنن تتنعمر م‬ ‫ب )أيهم( وبناـئها على المضيمـ ‪.‬وهذـه ل تمغتة قبيلمة )طيدء( لذا تيسموتنها )ذو( الطائية ‪ ،‬نسباة للقبيلـة‬ ‫ب ‪ ،‬وتكون بلفدظ واحدد للمذكـر والمؤن ـ‬ ‫ث والمثنى والجمع ‪،‬‬ ‫‪ .‬ساـفنر على أ ي‬ ‫ي(‬ ‫عممل ــه ‪ .‬نقول ‪ :‬ساـعدنه أ يم‬ ‫ي سياردة قادمدة ‪ .‫نوعا الموصول‬ ‫ل ‪ ،‬وتكوتن بلفدظ واحدد ‪ ،‬مع المفنمرـد والمثنى والجمـع تميذكرا ا ومؤينثا ا‬ ‫‪ .‬‬ ‫أش يتد على الرحمـن ـعتييا " ـبن منص ـ‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬ساـعند أيا ا هو تمحتامج ‪ .5‬أ يت‬ ‫ي ‪ :‬وهي الستم الموصوتل الوحيتد المنعمر ت‬ ‫ي‬ ‫وتيستنعمتل للعاـق ـ‬ ‫ي محتادج استق يمل أ يم‬ ‫ل وغيرـه ‪ .‬ويجوتز أيضا ا‬ ‫خنلقا ا ‪  .4‬ذو ‪ :‬وتتنسمتعنمتل للعاقل وغير العاق ـ‬ ‫وهي مبنية على السكون ‪ .

‬‬ ‫وهي محتاجمة إلى ضميدر يعوتد إلى السم الموصوـل ‪  .‬‬ ‫ت الـعط نمر الذي في ال يتزجاجـة الزرقاـء‬ ‫– مثاتل شبـه الجملـة –الجاـر والمجروـر– استعمل ت‬ ‫– مثاتل شبـه الجملـة الظرفيـة ‪  :‬ان نظ تنر الصورمة التي أممامممك‬ ‫ت ك يتل واحددة معناى مويضمح المقصومد بالسمـ الموصوـل –‬ ‫• فالجملتان وـشيبته الجملـة الساـبقـة ‪ ،‬تممضيمن م ن‬ ‫ت ك يتل واحددة على ضميدر عامد إلى السمـ الموصوـل ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬ومعلوم أن تجمل ممة اليصل مـة ل مممحمل لها‬ ‫واحتو ن‬ ‫من العراب ‪ ،‬وأنه ي تنشتممرطت في جملـة اليصلـة أنن تكومن جملاة خبرياة ‪.‬وال يـصل متة ‪ :‬إما أ منن تكومن تجملاة اسمياة أو‬ ‫تجملاة ـفعلياة أو ـشنبمه تجمل مدة ‪.‫ـصل متة الموصول‬ ‫• السماتء الموصولتة بنوعيها ‪ :‬الخاص والمشترك ‪ ،‬تمنبمهممتة المعنى – كما ذكرنا – وهي تمحتاجمة إلى‬ ‫ما تيزيتل إبهاممها ‪ ،‬وهو ما تيسمى صلمة الموصوـل ‪  .‬‬ ‫ت الذي أعامد المامء إلى منزلي ‪  .‬لينها تتمعييتن مدلومل الموصوـل وتتمويضتح معناته ‪ .‬‬ ‫– مثاتل الجملـة الفعليـة ‪ :‬مشك منر ت‬ ‫– مثال الجملتة السميتة ‪ :‬مسامهمم في حملـة النظافـة الذين هم قادرون ‪.

‬ومثتل قولـنا‬ ‫ت وحيدا ا " ‪ ،‬أي م‬ ‫ف العائـد ‪ ،‬قول تته تعالى " "ذرني وممنن م‬ ‫خل مقن ت‬ ‫ي‬ ‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫م‬ ‫ت فاعل ‪ ،‬أي فاعل تته ‪.‬نقول‬ ‫ت ‪ ،‬و اللذين أخطأ‪ ،‬و اللتين أخطأنا و الذين أخطأوا ‪ ،‬و اللتي ‪ ،‬اللئي ‪،‬‬ ‫‪ :‬مترامجمع الذي أخطأ ‪ ،‬و التي أخطأ م ن‬ ‫خ م‬ ‫طأمن ‪ .‬وفي الموصوـل‬ ‫توـيضتح المقصومد به ‪ ،‬وتتزيتل إبهاممته ‪ ،‬ي مـج ت‬ ‫طاـبمق الضميتر العائتد ‪ ،‬السمم الموصومل ‪ ،‬في الفـراد والتثنيـة والجمـع والتذكـير والتأني ـ‬ ‫الخا ي ـص يجب أن ي ت م‬ ‫ث‪ .‬أيما الضميتر العائتد في الموصوـل التمنشتممرك ‪ ،‬مفلمك فيـه وجهان ‪ :‬أن تتراعي لفظ م السمـ الموصوـل ‪،‬‬ ‫اللواتي أ م ن‬ ‫ت‬ ‫حمسمن ‪ ،‬مسـعمد من أحسنا ‪ ،‬سعد ممنن أحمسن م ن‬ ‫مفتتفنـرتدته وتتمذمكرته مممع الجميـع ‪ ،‬وهمو الكثتر ‪ ،‬فتقوتل ‪ :‬مسـعد ممنن‪  ‬أ ن‬ ‫ت ممنن أحسنتا مسـعمد ممنن احسنوا ‪ ،‬مسـعند ممنن أحسين ‪ .‫ـصل متة الموصول‬ ‫•‬ ‫الضميتر الـعائتد في ـصل مـة الموصوـل ‪ :‬ذكرنا أ ي من الجملمة أو شبمه الجملـة التي تمقمتع مبيعمد السمـ الموصوـل والتي‬ ‫ب أ منن تتضممن ضميرا ا يعوند إلى السمـ الموصوـل ‪ .‬ويجوتز أيضا أن تتراعي معناته ‪ ،‬فنقوتل ‪ :‬مسـعد ممنن‬ ‫مسـعمد ن‬ ‫ت ممنن أحمسنا ‪ ،‬مسـعمد ممنن أحسنوا ‪ ،‬مسـعندمن ممنن أحمس ي من ‪  .‬‬ ‫ت ‪ ،‬مسـعمد ن‬ ‫حمسمن ‪ ،‬مسـعمد ممنن أحسنا ‪ ،‬مسـعمد ن‬ ‫حمسن م ن‬ ‫ت ممنن أ ن‬ ‫أ ي‬ ‫•‬ ‫ب‬ ‫ث البتامس بسب ـ‬ ‫حنذتف الضميتر العائـتد إلى السمـ الموصوـل ‪ ،‬إذا لم ي منحتد ت‬ ‫حنذتف عاـئد اليصل مـة ‪ :‬ميجوتز م‬ ‫مجواتز م‬ ‫حنذـفـه‪ ،‬وـمنن المثلة على حذ ـ‬ ‫خل مقنتتته ‪  .‬‬ ‫افعنل ما أن م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫السم‬ ‫المعرفة‬ ‫المعرف بـ ال‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫المعرف بـ )ال(‬ ‫• اسم اتصلت به (ال) فءأفادته التعريف‪ .‬وهي قسمان‪:‬‬ ‫– (ال) العهدية‬ ‫– (ال) الجنسية‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫ت‬ ‫• ويكون ذهنيا ا دإذا كان ملحوظا ا في ءأذهان المخاطبين مثل‪} :‬دإتذ ميباديمعون ءءك تء ت‬ ‫ح ء‬ ‫ت ل ءك متم‬ ‫جءردة{‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫• والعهد يكون ذكريا ا دإذا سبق للمعهود ذكر في الكلم كقوله تعالى‪} :‬دإننا أ ءترءستلنا‬ ‫عتومن‬ ‫عتوءن ءرمسو ا‬ ‫ل‪ ،‬ءفءعءصى دفتر ء‬ ‫عل ءيتك متم ءكما أ ءترءستلنا دإءلى دفتر ء‬ ‫دإل ءيتك متم ءرمسول ا شادهدا ا ء‬ ‫ال نءرمسوءل{‪.‬ويكون حضوريا ا دإذا كان مصحوبها حاضرا ا مثل‪} :‬ال تيءتوءم أ ءك تءمل ت م‬ ‫ال نءش ء‬ ‫ددين ءك متم{ ءأي في هذا اليوم الذي ءأنتم فيه‪.‫المعرف بـ )ال( العهدية‬ ‫• (ال) العهدية‪ :‬إذا اتصلت بنكرة صارت معرفة دالة على معين مثل (ءأكرم‬ ‫الرجءل)‪ ،‬فحين تقول ( ءأكرم رجل ا) لم تحدد لمخاطبك فردا ا بعينه‪ ،‬ولكنك في‬ ‫قولك (ءأكرم الرجل) قد عينت له من تريد وهو المعروف عنده‪.

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫– ودإما ءأن ترادف كلمة (كل) مجازا ا فتشمل كل خصائص الجنس وتفيد‬ ‫المبالغة مثل‪ :‬ءأنت ادلنسان حقا ا‪.‫المعرف بـ )ال( الجنسية‬ ‫• (ال) الجنسية‪ :‬وهي الداخلة على اسم ل يراد به معين‪ ،‬بل فرد‬ ‫من أفراد الجنس‬ ‫جءل{ وهي دإما ءأن ترادف كلمة‬ ‫– مثل قوله تعالى‪} :‬مخلدءق ادلتنسامن دمتن ء‬ ‫ع ء‬ ‫(كل) حقيقة كالمثال السابق‪ :‬خلق كل دإنسان من عجل‪ ،‬فتشمل كل‬ ‫ءأفراد الجنس‪.

‫المعرف بـ )ال(‬ ‫• والتعريف في (ال) العهدية حقيقي لفظا ا ومعانى‪ ،‬وفي (ال)‬ ‫الجنسية لفظي فقط فما دخلت عليه معرفة لفظا ا نكرة معنى‪ ،‬ولذا‬ ‫‪:‬‬ ‫– كانت الجملة بعد المعرف بـ (ال) العهدية حالية دائما ا ء‬ ‫لن صاحبها‬ ‫معرفة محضة‪( :‬رءأيت ا ء‬ ‫لمير يعلو جواده)‪،‬‬ ‫– والجملة بعد المعرف بـ(ال) الجنسية يجوز أن تكون حال ا مراعاة للفظ‬ ‫وءأن تكون صفة مراعاة للمعنى مثل‪:‬‬ ‫ت قلت ‪:‬ل يعنيني ولقد ءأم نمر على اللئيم يسبني‬ ‫• فمضي ت م‬ ‫ت ثم ن ءم ء‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫– مركبا ا عرفت الجزء ا ء‬ ‫لول‪ :‬اشتريت الخمسة عشر كتابا ا والسبع عشرة‬ ‫ء‬ ‫صحيفة‪.‫المعرف بـ )ال( ‪ -‬تعريف العداد‬ ‫• إذا ءأردت تعريف العدد فإن كان‪:‬‬ ‫– مضافا ا عرفت المضاف إليه مثل عندي خمسة الكتب المقررة وتسع‬ ‫الوثائق المطلوبة‪.‬‬ ‫– معطوفا ا ومعطوفا ا عليه عرفت الجزءأين معا ا مثل‪ :‬ءأحضر الثلثة‬ ‫والخمسين دينارا ا‪.

‫السم‬ ‫المعرفة‬ ‫المضاف إلى معرفة‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫المضاف إلى معرفة‬ ‫• إذا ءأضيفت النكرة إلى أحد المعرفات الخمسة السابقة اكتسبت‬ ‫التعريف بهذه الضافة وإليك أمثلتها بالترتيب‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫كتابك الجميل عندي‬ ‫ب خالد‬ ‫كتا م‬ ‫ب هذا‬ ‫كتا م‬ ‫ب الذي سافر‬ ‫كتا م‬ ‫كتاب ا ء‬ ‫لمير‪.‬‬ ‫م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫السم‬ ‫المعرفة‬ ‫المعرف بالنداء‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬فكلمة (شرطي) نكرة ولكن دإذا‬ ‫خاطبت بها شرطيا ا أمامك ليعينك فقلت‪ ( :‬يا شرط نمي أين‬ ‫المتحف؟) صارت (شرطي) معرفة وعوملت معاملة المعارف‬ ‫المفردة بالنداء وسميت بالنكرة المقصودة‪.‫المعرف بالنداء‬ ‫• دإذا قصدت من النكرة معينا ا ناديته بها‪ ،‬ءأصبح معرفة بهذا النداء‬ ‫وبنيته على الضم إلحاقا ا با ء‬ ‫لعلم‪ .

‫السم‬ ‫تقسيم السم باعتبار حروفه‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫تقسيم السم باعتبار حروفه‬ ‫• السم المجرد‪ :‬السم الخالي من حرفزائد على مأصوله‬ ‫• السم المزيد هو ما مأضيف إلى مأصوله حرف ءأو أكثر‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫حءلب‪ ،‬ددترءهم‪،‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫ءج ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .3‬المجرد الخماسي هذه ءأمثلة ءأوزانه ا ء‬ ‫عدمل‪،‬‬ ‫لربعة‪ :‬سءفترءجل‪ ،‬مقءذ ت‬ ‫حءمردش‪ ،‬دجترءدتحل‪.‫السم المجرد‬ ‫• أ‪ -‬السم الخالي من حرفزائد على مأصوله هو السم المجرد‪،‬‬ ‫وهو ثلثة‪:‬‬ ‫‪ .2‬المجرد الرباعي ءأوزانه ستة وءأمثلتها‪ :‬ءجتعءفر‪ ،‬بمترقع‪ ،‬دقردمز‪ ،‬مط ت‬ ‫دقءمتطر‪.1‬المجرد الثلثي مثل رمجل وفتى وله عشرة أوزان هذه ءأمثلتها‪ :‬ءظتبي‪،‬‬ ‫عنق‪ ،‬دحتصن‪ ،‬دعنب‪ ،‬دإبل‪ .‬ءأما وزن‬ ‫ءحءمل‪ ،‬ءرمجل‪ ،‬كدتف‪ ،‬قفل‪ ،‬مزءحل‪ ،‬م‬ ‫(مفدعل) فقليل جدا ا مثل (مددئل) اسم قبيلة‪ ،‬ووزن (دفمعل) يكاد ل يوجد‪.

.‬إلخ مأصول‬ ‫هذه الكلمات‪ :‬كرم‪ ،‬جمع‪ ،‬نكف‪ ،‬دحرج‪.‬‬ ‫صم ت‬ ‫‪ .‫السم المزيد‬ ‫• السم المزيد هو ما مأضيف إلى مأصوله حرف ءأو أكثر‪ :‬والزيادة‬ ‫على نوعين‪:‬‬ ‫‪ ..2‬الثاني يكون بإضافة ءأحد ءأحرف الزيادة العشرة المجموعة في قولك‬ ‫(سءألتمونيها) مثل‪ :‬تكريم‪ ،‬اجتماع‪ ،‬مستنكف‪ ،‬متدحرج‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .1‬ا ء‬ ‫لول يكون بتكرار حرف من حروفه الصلية مثل‪ :‬مس نءلم‪ ،‬جتلباب‪ ،‬مقتعمدد‪،‬‬ ‫حمح‪( ،‬ومأصول هذه الكلمات‪ :‬سلم‪ ،‬جلب‪ ،‬قعد‪ ،‬صمح)‪.

2‬المنقوصكل اسم معرب آخره ياءد لزمة مكسور ما قبلها مثل ‪ :‬القاضي‬ ‫والمحامي‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .1‬المقصوركل اسم معرب منتءه بءألف لزمة مثل‪ :‬الفتى والمستشفى‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬ءأما‬ ‫الصحيح الممدودفهو كل اسم معرب آخره همزة بعد ألف زائدة مثل‪:‬‬ ‫حسناء وبناء‪.3‬الصحيح غير الممدودمثل جدار وجمل واستحضار‪ ،‬وءظتبي‪ ،‬ودتلو‪ .‫تقسيم السم باعتبار حرفه ا م‬ ‫لخير‬ ‫• ينقسم السم باعتبار حرفه ا ء‬ ‫لخير إلى مقصور‪ ،‬ومنقوص‪ ،‬وصحيح‬ ‫ممدود ءأو غير ممدود‪.

2‬‬ ‫‪.‫المقصور‬ ‫•‬ ‫‪.1‬‬ ‫‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .3‬‬ ‫المقصور كل اسم معرب منتده بمألف لزمة مثل‪ :‬الفتى والمستشفى ومأنواع هذه ا م‬ ‫للف‬ ‫ثلثة‪:‬‬ ‫للف المنقلبة عن واو ءأصلية ءأو ياءء أصلية‪ ،‬فءألف الفتى مثل ا أصلها يامء‪ ،‬ويظهر هذا ا ء‬ ‫ا ء‬ ‫لصل‬ ‫عند التثنية ءأو التكسير فنقول‪ :‬ءفتءي ءان نبغا بين عشرة دفتتيان‪ ،‬وءألف العصا مثل ا أصلها واو دإذ‬ ‫نقول عند التثنية‪ :‬هاتان عصوان قويتان‪.‬‬ ‫ا ء‬ ‫للحاق‪ ،‬وهو مصطلح جعله النحاة ل ء‬ ‫للف التي ل هي منقلبة عن أصل‬ ‫للف التي تزاد ل د‬ ‫ول هي للتتأنيث‪ ،‬وإنما ا ن ءدعوا أن العرب زيادتها لتكون على وزن معلوم‪ ،‬فـ(الدذتفرى) العظم‬ ‫الشاخص خلف ا م‬ ‫لذن زيدت ءألفها لتكون على وزن (ددترهم)‪،‬و(ال ءترطى) وهو شجر م ن در ترعاه‬ ‫ادلبل زيدت ءألفه ليكون على وزن (جعفر)‪.‬‬ ‫ا ء‬ ‫غتضبى ومحبلى ومفضلى تقول‪ :‬رجل غضبان وامرأة غتضبى‪،‬‬ ‫للف المزيدة للتتأنيث مثل ء‬ ‫هاتان حبليان‪ ،‬استمعت إلى الرجل ا ء‬ ‫لفضل والمرءأة الفضلى‪.

‫المنقوص‬ ‫• المنقوص كل اسم معرب آخره ياءم لزمة مكسور ما قبلها مثل‬ ‫(القاضي والمحامي)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

1‬‬ ‫‪.‬‬ ‫همزة مزيدة للتنأنيث‪ ،‬مثل صحراء وعذراء ومثل (خضراء) مؤنث (ءأخضر)‪.3‬‬ ‫‪.‫الصحيح الممدود و غير المدود‬ ‫•‬ ‫‪.‬وءأنواع هذه الهمزة‬ ‫ءأربعة‪:‬‬ ‫ضاءءة‬ ‫همزة أصلية من بنية الكلمة مثل (رجل قراءد) من فعل (قر أ ء) بمعنى نسك‪ ،‬وامرءأة مو نء‬ ‫من فعل (ومضؤ) بمعنى نظف‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .2‬‬ ‫‪.‬‬ ‫همزة منقلبة عن واو أصلية أو يادء مثل (علمء) من فعل (عل يعلو) وءأصلها (علدو)‪،‬‬ ‫ي وقضادي)‪ ،‬فلما تطرفت‬ ‫(بنا دءد وقضاءد) من فعلي (بنى يبني) (وقضى يقضي) والصل (بنا د‬ ‫الواو واليامء بعد ءألف ساكنة قلبتا همزة‪.‬ءأما الصحيح الممدود‬ ‫فهو كل اسم معرب آخره همزة بعد ألف زائدة مثل‪ :‬حسناء وبناء‪ .4‬‬ ‫الصحيح غير الممدود مثل جدار وجمل واستحضار‪ ،‬وءظتبي‪ ،‬ودتلو‪ .‬‬ ‫للحاق مثل (دعتلباء) وهو عصب العنق‪ ،‬فإن همزة هذه الكلمة ليست‬ ‫همزة مزيدة ل ـ‬ ‫منقلبة عن أصل ول هي من بنية الكلمة ول هي للتتأنيث‪ ،‬فقالوا إنها زيدت لتصبح الكلمة‬ ‫ملحقة بوزن (دقرطاس)‪.

‫المقصور والمنقوص والممدود‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫أحكام ‪:‬‬ ‫يقاس القصر في كل ما تقتضي صيغته فتح ما قبل آخره‪ ،‬كالمصدر من ا ء‬ ‫لفعال الناقصة‬ ‫(رضي راضى‪ ،‬وهدوي ءهواى) وكاسم الزمن والمكان منه مثل‪( :‬الوطن متهوى ا ء‬ ‫لفئدة)‪ ،‬و(البحر‬ ‫ء‬ ‫ء‬ ‫ت‬ ‫متلهى الصيادين) و(المغارات مأوى الوحوش)‪ ،‬وكاسم المفعول واسم الزمان والمكان والمصدر‬ ‫الميمي من الفعل الناقص رباعيا ا كان ءأم خماسيا ا ءأم سداسيا ا مثل (الـممتعطى‪ ،‬المنادى‪،‬‬ ‫والمستشفى)‪.‬‬ ‫وكمصادر الفعال الثلثية الناقصة الدالة على صوت ءأو داءء مثل‪ :‬م‬ ‫ءأما ما سوى ذلك من المقصور والممدود فيراعى فيه السماع ويعرف من المعجمات‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫مأما الممدود فيقاس في كل صيغة يكون ما قبل آخرها مألفا ا‪ ،‬كمصادر ا ء‬ ‫لفعال الناقصة‬ ‫رباعية كانت أم خماسية أم سداسية مثل‪ :‬ءأبقى إبقااء‪ ،‬واصطفى اصطفااء‪ ،‬واستغنى استغنااء‪،‬‬ ‫عواء الذئب وممشاء البطن‪.

‫المقصور والمنقوص والممدود‬
‫• أحكام ‪:‬‬
‫• إذا نـيون السم المقصور سقطت ألفه لفظا ا في الرفع والنصب والجر‪ ،‬وذلك‬
‫لجتماع حرف العلة في آخره والتنوين‪ ،‬فنحذف حرف العلة طبقا ا للقاعدة‬
‫الصرفية‪:‬‬
‫– (إذا اجتمع ساكنان أحدهما حرف علءة حذف حرف العلة)‪.‬‬
‫– فإذا نونا السماءء المقصورة في مثل قولنا (هذه العصا حركت النوى التي في الرحى)‬
‫تصبح الجملة‪( :‬هذه عصا ا حركت نواى في رحاى)‪.‬‬

‫• أما المنقوص إذا ن تـيون فتحذف ياتؤه في الرفع والجر فقط وتبقى في حالة‬
‫النصب‪ ،‬فهذه الجملة (هذا المحاميزار القاضي مع المدعي) إذا ننونا‬
‫السماءء المنقوصة فيها تصبح‪( :‬هذا محاءمزار قاضيا ا مع مدءع)‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫السم‬
‫تقسيم السم باعتبار التذكير و التأنيث‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫تقسيم السم باعتبار التذكير و التأنيث‬
‫• الحقيقي‪:‬‬
‫– السم الدال على مذكر أو مؤنث من أجناس الناس والحيوان‬

‫• المجازي‪:‬‬
‫– بقية الشياـء التي ليس فيها مذكر ومؤنث فبعضها يعامل معاملة المذكر أو المؤنث الحقيقي‬
‫في الضمائر والشارة والموصولت‬

‫• المؤنث اللفظي‪:‬‬
‫– كل اسم فيه إحدى علمات التنأنيث وهي )التاء المربوطة واللف المقصورة واللف‬
‫الممدودة( ودل على مذكر وهو يعامل معاملة المذكر‬

‫• المؤنث المعنوي‪:‬‬
‫– السم الخالي من إحدى علمات التأنيث وهو يعامل معاملة المؤنث الحقيقي‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫المذكر والمؤنث‬
‫الحقيقي‪:‬‬
‫• السم الدال على مذكر من أجناس الناس والحيوان‪ ،‬مذكر حقيقي مثل غلم وثمتعملبان‪.‬‬
‫• والسم الدال على مؤنث من أجناس الناس والحيوان‪ ،‬مؤنث حقيقي مثل بنت وءأتان‪ .‬ولكل‬
‫منهما ضمائر وأسمامء إشارة وأسمادء موصولة خاصة بها تقول‪ :‬هذا الغلم هو الذي اصطاد‬
‫ث متعملباناا‪ ،‬وهذه البنت هي التي خافت من ا ء‬
‫لتان‪.‬‬
‫المجازي‪:‬‬
‫• ءأما بقية الشيادء التي ليس فيها مذكر ومؤنث فبعضها يعامل معاملة المذكر الحقيقي في‬
‫عتشب وفتهم‪ ،‬فتقول‪:‬‬
‫الضمائر والشارة والموصولت فيقال له مذكر مجازي مثل‪ :‬بيت وكتاب و م‬
‫بيتك جميل ءأمامه عشب أخضر‪ ،‬وفيه كتاب فتهمك له جيد‪.‬‬
‫• وبعضها يعامل معاملة المؤنث في كل ذلك فيقال له مؤنث مجازي مثل‪ :‬دار وصحيفة ووردة‬
‫ونباهة‪ ،‬فتقول‪ :‬تقرأ أختك صحيفة يومية أمام دار واسعة‪ .‬بنباهةزائدة وبيدها وردة حمراء‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫المذكر والمؤنث‬
‫المؤنث اللفظي‪:‬‬
‫• كل اسم فيه إحدى علمات التتأنيث وهي (التاء المربوطة واللف المقصورة واللف‬
‫الممدودة) ودل على مذكر مثل‪ :‬طلحة وزكرياء وبشرى (اسم رجل)‪ .‬ويعامل معاملة المذكر‬
‫في الضمائر وادلشارة وغيرهما‪.‬‬
‫المؤنث المعنوي‪:‬‬
‫• المؤنث الخالي من إحدى علمات التأنيث مؤنث معنوي مثل‪ :‬سعاد وهند وشمس ودرتجل‪،‬‬
‫يعامل معاملة المؤنث الحقيقي في الضمائر وادلشارة والموصولت‪ ،‬تقول‪ :‬طلعت الشمس‬
‫على هند الصغيرة قبل أن تأمرها سعامد بدخول الدار المجاورة‪.‬‬

‫تنبيه‪:‬‬
‫• ليس هناك قاعدة في معرفة التذكير والتتأنيث المجازيين‪ ،‬بل المدار في معرفة ذلك على السماع‪ ،‬بالرجوع إلى‬
‫كتب اللغة‪ .‬ونلحظ أن بعض ا ء‬
‫لسماء يذكر ويؤنث مثل‪ :‬الطريق والسوق والذراع والخمر‪ ..‬إلخ فتصح فيها المعاملتان‬
‫فتقول‪ :‬هذا الطريق واسع ءأو هذه الطريق واسعة‪ .‬والمرجع في معرفة ذلك المعجمات اللغوية‪ .‬كما يلحظ أن بعض‬
‫ا ء‬
‫لسماء يحمل علمة التتأنيث ويطلق على كءل من الجنسين مثل‪ :‬حية وشاة وسخلة (ولد الغنم والمعز)‪ ،‬وكذلك‬
‫بعض الصفات مثل رجل ءرتبعة وامرءأة ربعة (معتدلة القامة)‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫علمات التأنيث الثلث ‪ -‬التاء المربوطة‬
‫العلمة الولى‪ :‬التاء المربوطة وتفيد ستة أغراض‪:‬‬
‫‪ .1‬التأنيث‬
‫‪ .2‬إفادتها الوحدة‬
‫‪ .3‬إفادتها المبالغة‬
‫‪ .4‬توكيد المبالغة‬
‫‪ .5‬مجيئها بدل ا من ياء النسب أو ياء التكسير‬
‫‪ .6‬مجيئها للتعويض عن حرف محذوف‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫علمات التأنيث الثلث ‪ -‬التاء المربوطة‬
‫• الغرض الول‪ -‬التتأنيث‪ :‬وذلك حين تدخل على الصفات فرقا ا بين‬
‫مذكرها ومؤنثها مثل‪ :‬بائعة‪ ،‬فاضلة‪ ،‬مستشفية‪ ،‬محامية‪.‬‬
‫• وق نءل ءأن تلحق السماء الجامدة‪ ،‬وقد ورد في اللغة‪ :‬غلمة‬
‫وإنسانة وامرءأة ورمجلة (متشبهة بالرجل)‪ ،‬وحمارة‪ ،‬وفتاة‪ .‬فدإن‬
‫كانت الصفة مما يختص بالنساء لم يكن هناك فائدة من التاء‪،‬‬
‫لذلك عريت أكثر هذه الصفات عن التاء مثل‪ :‬حائض‪ ،‬طالق‪،‬‬
‫ثدنيب‪ ،‬ممتطفل (ذات أطفال) ممتتئم (تتأتي بالتوائم)‪ ،‬مرضع‪.‬‬
‫• ول يجوز ءأن تدخل التاء هذه الصفات وءأمثالها إل ما سمع عن‬
‫العرب فقد قالوا‪ :‬مرضعة‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫علمات التأنيث الثلث ‪ -‬التاء المربوطة‬
‫• وهناك خمسة أوزان للصفات ل تدخلها التاء فيستوي فيها المذكر والمؤنث‪:‬‬

‫‪ .1‬وزن (مفعول) بمعنى فاعل مثل‪ :‬صبور‪ ،‬عجوز‪ ،‬حنون‪ ،‬تقول‪ :‬هذا رجل عجوز وامرءأته عجوز صبور‪.‬‬
‫‪ .2‬وزن (مفـعيل) بمعنى (مفعول) إن سبق بموصوف ءأو قرينة تدل على جنسه مثل‪ :‬طفلة جريح وامرأة قتيل‪.‬‬
‫• ءأما دإذا لم يكن هناك موصوف ول قرينة فتدخل التاء دلزالة ال نءلبس‪ ،‬تقول‪ :‬في الميدان ستة جرحى وقتيلة‪.‬‬
‫• ويلحق بذلك وزنا (دفتعل وءفءعل) دإذا كانا بمعنى مفعول‪ ،‬مثل‪ :‬ناقة دذبتدح‪ ،‬هذه الثياب ءسءلب القتيل‪.‬‬
‫• ]وسمع‪ :‬خصلة حميدة فتحفظ ول يقاس عليها[‪.‬‬

‫‪ .3‬وزن ـمنفعال مثل‪ :‬دمتهذار‪ ،‬ودمتعطار (كثيرة التعطر ءأو كثيره)‪ ،‬ودمتقوال (فصيح أو فصيحة)‪.‬‬
‫• ]سمع‪ :‬امرءأة ميقانة‪ :‬توقن بكل ما تسمع‪ ،‬ول يقاس عليها[‪.‬‬

‫كر)‪.‬‬
‫‪ .4‬وزن ـمنفعيل مثل‪ :‬دمتعطير (كثيرة التعطر أو كثيره)؛ دمتسكير (كثير الس ت‬
‫• ]شذ‪ :‬مسكينة‪ ،‬حمل ا على فقيرة‪ ،‬وقد سمع‪ :‬امرءأة مسكين على القاعدة[‪.‬‬

‫‪ .5‬وزن ـمفنمعل‪ :‬رجل دمتغءشم (مقدام ل يثنيه شيء)‪.‬‬
‫•‬

‫ملحظة‪ :‬يستوي المذكر والمؤنث في المصادر حين يوصف بها نقول‪ :‬هذا قودل ح ن دق وتلك قضيدة حق‪.‬‬

‫•‬

‫وإدخال التاء على المصادر خطأ شائع في ءأيامنا فينبغي اجتنابه والتنبيه عليه‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫علمات التأنيث الثلث ‪ -‬التاء المربوطة‬
‫• الغرض الثاني إفادتها الوحدة‪ :‬تلحق التاء أسماء الجناس الطبيعية مثل‪:‬‬
‫شجر وثمر وتمر‪ ..‬للتفريق بين الواحد والجمع‪ ،‬ويقال لها تاء الوحدة مثل‪:‬‬
‫شجرة وثمرة وتمرة‪ .‬وق نءل ءأن تلحق المصنوعات‪ ،‬فمما ورد من ذلك‪ :‬لدبن‬
‫ولدبنة‪ ،‬سفين وسفينة‪ ،‬جنر وجنرة‪ ،‬آمجنر وآمجنرة‪.‬‬
‫• الغرض الثالث إفادتها المبالغة حين تلحق الصفات‪ :‬مثل‪ :‬ءأنت راءو ولكن‬
‫ءأخاكراوية‪ ،‬الطفل نابغ وءأخوه نابغة‪ ،‬كذلك‪ :‬داهية وباقعة‪.‬‬
‫• الغرض الرابع توكيد المبالغة‪ :‬وذلك حين تدخل على ءأوزان المبالغة تقول‬
‫لمة فهامة‪.‬‬
‫لم فنهام وذلك ع ن‬
‫هذا ع ن‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫علمات التأنيث الثلث ‪ -‬التاء المربوطة‬
‫• الغرض الخامس مجيئها بدل ا من ياء النسب أو ياء التكسير‪:‬‬
‫– فا ء‬
‫لول مثل‪ :‬دماشقة (نسبة إلى دمشق) فهي كقولنا‪ :‬دمشقيون‪.‬‬
‫حجاح بمعنى السيد) بدل قولنا‪ :‬جحاجيح‪،‬‬
‫– والثاني مثل‪ :‬جحاجحة في جمع (ءج ت‬
‫وزنادقة في جمع (زنديق)‪ ،‬وتقابل‪ :‬زناديق‪.‬‬

‫• الغرض السادس مجيئها للتعويض عن حرف محذوف‪:‬‬
‫عد)‪.‬‬
‫– إما عوضا ا عن فاء الكلمة مثل‪ :‬عدة (أصلها و ت‬
‫– وإما عوضا ا عن عين الكلمة مثل‪ :‬إقامة (ءأصلها دإتقوام)‪.‬‬
‫– ودإما عوضا ا عن لم الكلمة مثل‪ :‬لغة (ءأصلها ل مءغو)‪.‬‬
‫– ودإما بدل ا من ياء المصدر في الناقص من وزن (ءف ن ءعل تفعيل ا) مثل‪ :‬ز نءكى تزكية (ءأصلها‪:‬‬
‫تزكيياا)‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫علمات التأنيث الثلث ‪ -‬ا م‬
‫للف المقصورة‬
‫•‬
‫•‬

‫العلمة الثانية‪ :‬ا ء‬
‫للف المقصورة‪ .‬إذا دلت الصفة المشبهة على خلو ءأو‬
‫امتلء كانت على وزن (فعلن) للمذكر وعلى وزن (ءفتعلى) للمؤنث مثل‪:‬‬
‫عطشان‪ :‬عطشى‪ ،‬رنيان‪ :‬ءر نءيا‪ ،‬ءجتوعان‪ :‬جوعى‪ ،‬شبعان‪ :‬شبعى‪.‬‬
‫فهذه ا ء‬
‫للف المقصورة دخلت قياسا ا في هذه الصيغة للتتأنيث وليست خاصة‬
‫لسماء المنتهية بهذه ا ء‬
‫بها‪ ،‬بل ءأوزان ا ء‬
‫للف كثيرة‪ ،‬فمن أوزانها‪:‬‬
‫‪.1‬‬
‫‪.2‬‬
‫‪.3‬‬
‫‪.4‬‬

‫مفءعلى‪ :‬مثل ا ء‬
‫لربى (الداهية)‪ ،‬مشءعبى (اسم موضع)‪.‬‬
‫مفتعلى‪ :‬بمتهمى (نبت من ءأحرار البقول)‪ ،‬محبلى (صفة)‪ ،‬بمتشرى (مصدر)‪.‬‬
‫ءفءعءلى‪ :‬بردى (اسم)‪ ،‬ءحءيدى (حمار سريع)‪ ،‬بءءشكى (ناقة سريعة)‪.‬‬
‫غتضبى‪.‬‬
‫ءفتعلى‪ :‬ءمترضى‪ ،‬نجوى‪ ،‬ء‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫علمات التأنيث الثلث ‪ -‬ا م‬
‫للف المقصورة‬
‫•‬

‫لسماء المنتهية با ء‬
‫ءأوزان ا ء‬
‫للف المقصورة‪:‬‬
‫علدى (الشديد من البل)‪.‬‬
‫‪ .5‬مفعالى‪ :‬محبارى (طائر)‪ ،‬مسكارى‪ ،‬م‬
‫‪ .6‬مف ن ءعلى‪ :‬المس ن ءمهى (الباطل)‪.‬‬
‫‪ .7‬دفءع ن ءلى‪ :‬دسبءتطرى (مشية تبختر)‪.‬‬
‫جلى (جمع حجلة‪ :‬طائر)‪ ،‬دظتربى‪( :‬جمع ءظدربان‪ :‬دويبة منتنة)‪ ،‬دمتعزى‪،‬‬
‫‪ .8‬ءفءع ن ءلى‪ :‬دح ت‬
‫عتزاهى عازف عن‬
‫دذتكرى‪] .‬ما ندنون من هذا الوزن فألفه ل د‬
‫للحاق ل للتتأنيث مثل‪ :‬ء‬
‫اللهو[‪.‬‬
‫جيرى (هذيان)‪ ،‬دحدنثيثى (حث)‪.‬‬
‫‪ .9‬دف ن ءعيلى‪ :‬ده ن‬
‫‪ .10‬مفمع ن ءلى‪ :‬محمذ ن ءرى (حذر)‪ ،‬ك ممف نءرى (غطاء ال ن ءطلع في الزهرة)‪.‬‬
‫‪ .11‬مف ن ءعتيلى‪ :‬ل م ن ءغتيزى (لغز)‪ ،‬مخل ن ءتيطى (اختلط)‪.‬‬
‫‪ .12‬مف ن ءعالى‪ :‬مخ ن ءبازى‪ ،‬مش ن ءقارى (نبتان)‪ ،‬مح نءضارى (طائر)‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫علمات التأنيث الثلث ‪ -‬اللف الممدودة‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬

‫اللف الممدودة‪ :‬تقاس زيادتها في مؤنث الصفات الدالة على لون أو عيب‬
‫في الخلقة أو زينة مثل‪ :‬ءأصفر‪ :‬صفراء‪ ،‬ءأعور‪ :‬عوراء‪ ،‬ءأحور‪ :‬حوراء‪.‬‬
‫كما متقاس في جمع (فعيل) من ا ء‬
‫لسماء المعتلة الخر مثل‪ :‬ذكني‪ :‬ءأذكياء‪،‬‬
‫نبني‪ :‬ءأنبياء‪ ..‬إلخ‪.‬‬
‫وءأوزانها كثيرة في ا ء‬
‫لسماء والصفات منها‪:‬‬

‫غباء (مصدر‪ :‬رغبة)‪ ،‬ءطترفاء (اسم جمع لنبات)‪ ،‬حمراء (مأنثى‬
‫‪ .1‬ءفتعلء‪ :‬صحراء (اسم)‪ ،‬ءر ت‬
‫ءأفعل)‪ ،‬هتطلء (مؤنث غير ءأفعل)‪.‬‬
‫‪ .2‬أ ءتفدعلء‪ :‬ءأردبعاء‪ ،‬ءأنبياء‪.‬‬
‫‪ .3‬مفتعللء‪ :‬مقترمفصاء‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫علمات التأنيث الثلث ‪ -‬اللف الممدودة‬
‫• تابع ‪ -‬ءأوزان اللف الممدودة في ا ء‬
‫لسماء والصفات ‪:‬‬
‫‪ .4‬فاعولء‪ :‬تاسوعاء‪ ،‬عاشوراء‪.‬‬
‫‪ .5‬فادعلء‪ :‬قادصعاء‪ ،‬نادفقاء (بابا جحر الضب)‪.‬‬
‫‪ .6‬فتعلياء‪ :‬كبرياء‪.‬‬
‫‪ .7‬ءفمعلء‪ :‬دسءيرامء (ثوب خز مخطط)‪ ،‬ءجءنفامء (موضع)‪ ،‬ن مءفسامء‪.‬‬
‫‪ .8‬ءفدعيلء‪ :‬ءقريثاء (نوع من التمر)‪.‬‬
‫‪ .9‬مفن تمعلء‪ :‬خنفساء‪.‬‬
‫‪.10‬ءمتفمعولء‪ :‬مشيوخاء (جمع شيخ)‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫علمات التأنيث الثلث‬
‫لوزان المشتركة بين ا ء‬
‫• فا ء‬
‫للفين المقصورة والممدودة ءأربعة هي‪:‬‬
‫‪.1‬‬
‫‪.2‬‬
‫‪.3‬‬
‫‪.4‬‬

‫ءفتعلى‪ :‬سكرى وصحراء‬
‫مفءعلى‪ :‬أ مءربى ومجءنفاء‪.‬‬
‫ءفءعلى‪ :‬جمزى وءجءنفاء‪.‬‬
‫أ ءتفدعلى‪ :‬أ ءتجدفلى (دعوة عامة) وءأردبعامء‪.‬‬

‫لعلم ءأو الصفات المنتهية بدإحدى هاتين ا ء‬
‫• تنبيه‪ :‬ا ء‬
‫للفين‬
‫ممنوعة من الصرف‪ ،‬وما ندنون منها فءألفه لغير التتأنيث‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫السم‬
‫تقسيم السم باعتبار العدد‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫المفرد و المثنى و الجمع‬ ‫السم‬ ‫من حيث العدد‬ ‫المفرد‬ ‫المثنى‬ ‫الجمع‬ ‫ما ديل على واحد‬ ‫ما ديل على اثنين أو اثنتين‬ ‫متفقين لفظا ا ومعنى‬ ‫ما دل على أكثر من اثنين‬ ‫بتغيير صورة مفرده‬ ‫أو بإضافة إليها‬ ‫جمع مذكر سالم‬ ‫جمع مؤنث سالم‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ ‫جمع تكسير‬ .

‫المفرد‬ ‫• المفرد ما دنل على واحد مثل جدار وفتاة وأمة‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

3‬السم الممدود يثنى على حاله إل إذا كانت ألفه للتأنيث فتقلب واوا ا مثل‪( :‬هذان‬ ‫مقنراءان مونضاءان واشتريت كساءين جميلين وانظر دعلباءتي جارك‪ ،‬وهاتان صحراوان‬ ‫صغيرتان‪ ،‬ورأيت عندك حلتين زرقاوين‪ ،‬وعينا الغزال حوراوان)‪.2‬والسم المنقوص المحذوف الياء للتنوين مثل (هذا محام قديدر لدى قاءض نزيه) فترند‬ ‫ياؤه في التثنية‪( :‬هذان محاميان قديران لدى قاضيتين نزيهين)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫المثنى‬ ‫•‬ ‫المثنى ما دنل على اثنين أو اثنتين متفقين لفظا ا ومعنى بزيادة ألف ونون‬ ‫أو ياء ونون مثل (استندت فتاتان بدتلوتين ممتلئين إلى جدارين) إل أن‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .‬إل إذا كانت ألفه ثالثة أصلها واو فتقلب واوا ا مثل اشتريت عصوتين‬ ‫معهما د ت‬ ‫قويتين‪.‬‬ ‫‪ .1‬السم المقصور تقلب ألفه ياء مثل هذان فتيان‪ ،‬ذهب مصطفيان إلى مستشفيتين‬ ‫عويان‪ .

‬‬ ‫• ويلحق بالمثنى‪ :‬اثنان واثنتان‪ ،‬و(كل وكلتا) إذا أضيفتا للضمير‪ ،‬وما‬ ‫كان مثل البوين والقمرين‪.‫المثنى‬ ‫• لحقة ‪ -‬أجازوا في اللف الممدودة المنقلبة عن أصل مثل كساء‬ ‫والمزيدة لللحاق مثل علباء أن نقلبها واوا ا أيضا ا فلنا أن نقول‬ ‫علباءان وكساءان أو علباوان وكساوان‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫الجمع‬ ‫• الجمع ما دل على أكثر من اثنين‬ ‫بتغيير صورة مفرده أو بإضافة إليها‬ ‫مثل‪ :‬مصورة‪ :‬مصور‪ .‬‬ ‫• وهو ثلثة‪ :‬جمع مذكر سالم وجمع‬ ‫مؤنث سالم وجمع تكسير‪.‬‬ ‫جمع مذكر سالم‬ ‫الجمع‬ ‫جمع مؤنث سالم‬ ‫جمع تكسير‬ ‫جمع قلة‬ ‫السابق‬ ‫حمع كثرة‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬ناجح‪ :‬ناجحون‪،‬‬ ‫فتاة‪ :‬فتيات‪.

2‬المنصوص تحذف يامؤه عند الجمع ويضم ما قبلها مع الواو ويكسر مع الياء فنقول‬ ‫(حضر محامون عن الم ن ءدعين)‪.‬‬ ‫‪ .‫جمع المذكر السالم‬ ‫•‬ ‫كل ما دل على أكثر من اثنين بزيادة واو ونون في حالة الرفع مثل (هؤلء‬ ‫موفقون في تجارتهم) أو ياء ونون في حالة النصب والجر مثل (زرت‬ ‫الناجحين في النتخاب مع رفاءق مرشحين)‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .1‬المقصور تسقط ءألفه حين جمعه وتبقى الفتحة على ما قبل ا ء‬ ‫للف‪ ،‬فنقول في جمع‬ ‫مصطفى ومنادى‪( :‬هؤلدء مصطءفتون كانوا مناءدتين إلى المحاكمة)‪.‬ول يتغير المفرد حين جمعه‬ ‫كمارأيت‪ ،‬دإل أن‪:‬‬ ‫‪ .

1‬علما ا لمذكر عاقل مثل‪ :‬حضر المحمدون في حدنينا ا (الذين اسم كل‬ ‫منهم محمد)‪ ،‬ويشترط ءأل يكون مركبا ا مثل (معد يكرب وسيبويه) ول‬ ‫يكون بتاء مثل حمزة ومعاوية‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫‪ .‫جمع المذكر السالم‬ ‫• ويشترط في السم الصالح ء‬ ‫لن يجمع جمعا ا مذكرا ا سالما ا أن يكون‬ ‫ءأحد اثنين‪:‬‬ ‫‪ .2‬وصفا ا لمذكر عاقل مثل هؤلء طلب مجدون مك نءرمون‪ ،‬ويشترط في‬ ‫الصفة أن تصلح لدخول تاء التتأنيث كمارءأيت‪ ،‬فكلمة (ءأخضر وعجوز )ل‬ ‫تجمعان جمعا ا لمذكر سالم ء‬ ‫لنهما ل تؤنثان بالتاء‪ ،‬كما ل يجمع هذا‬ ‫الجمع الصفات المتصلة بالتاء مثل (نابغة وعلمة)‪.

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• وهناك كلمات غير مستوفية الشروط عاملها العرب معاملة جمع المذكر‬ ‫السالم فرفعوها بالواو والنون ونصبوها وجروها بالياء والنون‪ ،‬فيقتصر عليها‬ ‫وتسمى ملحقات بجمع المذكر السالم ءأشهرها‪:‬‬ ‫– ءأولون‪ ،‬أ ءءرضون‪ ،‬ءأهلون‪ ،‬بنون‪ ،‬سنون‪ ،‬عاءلمون‪ ،‬دعلد ن نميون‪ ،‬وابلون‪ ،‬عشرون‪ ،‬ثلثون‪ ،‬أربعون‪،‬‬ ‫خمسون‪ ،‬ستون‪ ،‬سبعون‪ ،‬ثمانون‪ ،‬تسعون‪ ،‬مئون مثل‪( :‬هذه ءأرضون ساومت ءأهليها‬ ‫فطلبوا ثمانين ألفا ا ثمنا ا على ءأن يسلموها بعد عشر سنين)‪.‫جمع المذكر السالم‬ ‫• أما ءأسمامء التفضيل فتجمع جمع مذكر سالما ا مع ءأن التاءء ل تتصل بها‪ ،‬نقول‪:‬‬ ‫(مررت بالرجال ا ء‬ ‫لكرمين)‪.

‬‬ ‫الممدود يعامل معاملته في المثنى فنقول في فتاة موضاءة‪( :‬فتيات موضاءات) ء‬ ‫لن همزتها‬ ‫ء‬ ‫ء‬ ‫ت‬ ‫ء‬ ‫ء‬ ‫ء‬ ‫ءأصلية‪ ،‬ونقول في جمع (عذراء حسناء‪ :‬عذراوات حسناوات) لن ألفها للتأنيث أما (كساء)‬ ‫فيجوز ءأن نجمعها (كساءءات) ءأو (كساوات)‪.‬فل يصلح لهذا‬ ‫صحيحة العين نجمعها بفتح عينها فنقول (د ء‬ ‫عدات وس ء‬ ‫لنها صفة وليست باسم‪ ،‬ول (فتينة) ء‬ ‫الجمع مثل (عتبلة) ء‬ ‫لن عينها غير صحيحة ول (ورقة)‬ ‫ء‬ ‫لن ثانيها متحرك‪.‫جمع المؤنث السالم‬ ‫•‬ ‫‪.2‬‬ ‫‪.‬‬ ‫ا ء‬ ‫جدة‪ ،‬وظبية) دإذا كانت‬ ‫لسمامء التي هي على وزن (ءفتعل) ءأو (ءفتعلة) مثل‪( :‬ءد ت‬ ‫عد وس ت‬ ‫جدات وظب يءات)‪ .1‬‬ ‫‪.‬‬ ‫المقصور تقلب ءألفه يااء ‪ -‬كما فعلنا في المثنى ‪ -‬فنقول في جمع (زارت هدى مستشفاى‪:‬‬ ‫ت)‪ ،‬دإل دإذا كانت ا ء‬ ‫للف ثالثة وءأصلها واو فتنقلب واواا‪ ،‬فنقول في‬ ‫ت مستشفيا ء‬ ‫زارت مهديا د‬ ‫جمع (رضا) اسم فتاة‪( :‬درضوات)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .3‬‬ ‫‪.4‬‬ ‫ما دل على ءأكثر من اثنين بزيادة ءألف وتادء مثل (قرأت طالبات مجتهدات) فل تغيير في‬ ‫صور المفرد كمارأيت دإل فيما يتأتي‪:‬‬ ‫حذف تادء التتأنيث‪( :‬فتاة عالمة‪ :‬فتيات عالمات)‪.

1‬‬ ‫‪.‬‬ ‫ن‬ ‫المصدر فوق ثلثة ءأحرف مثل‪ :‬تعريفات‪ ،‬دإنعامات‪.3‬‬ ‫‪.‫جمع المؤنث السالم‬ ‫ويطرد جمع السم جمع مؤنث با ء‬ ‫للف والتاء إذا كان‪:‬‬ ‫‪.5‬‬ ‫‪.‬‬ ‫لسماء ا ء‬ ‫ما لم يرد له جمع تكسير من الخماسي مثل‪ :‬حمامات‪ ،‬دإصطبلت ءأو ا ء‬ ‫لعجمية مثل‪ :‬جنرالت‪.‬‬ ‫ت إلى‬ ‫وعاملت العرب مثل (مأولت وءأذدرعات‪ ،‬وعرفات) معاملة جمع المؤنث السالم‪ :‬هؤلدء حاءجا د‬ ‫عرفات من مأولت الفضل في أذرعات‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫وقد ورد قليل ا من غير ما تقدم مثل‪ :‬مأمهات وسجلت وسماوات وشمالت‪ ،‬ورجالت‪ ،‬وبيوتات‬ ‫فيقتصر عليه‪.2‬‬ ‫‪.4‬‬ ‫‪.‬‬ ‫وصف غير العاقل مثل جبال شامخات وءأيام معدودات‪.‬‬ ‫اسم غير العاقل المصندر ب(ابن) ءأو (ذو) مثل‪ :‬بنات آوى وذوات القعدة‪.6‬‬ ‫‪.‬‬ ‫مصغر غير العاقل مثل‪ :‬مجبءتيلت ومحبتيبات ومدءرتيهمات‪.‬‬ ‫للف المقصورة وا ء‬ ‫ما ختم بعلمة من علمات التتأنيث وهي التامء وا ء‬ ‫للف الممدودة مثل (فاطمة وليلى‬ ‫وحسناء) فتجمع على (فاطمات وليليات وحسناوات)‪.7‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫علما ا م‬ ‫لنثى مثل هند وسعاد وزينب‪.

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬وهو إما‬ ‫جمع قلة ويكون لما ل يزيد على العشرة وإما جمع كثرة وهو لما‬ ‫فوق العشرة‪.‫جموع التكسير‬ ‫• كل جمع تغيرت فيه صورة مفرده مثل (جبل‪ :‬جبال‪ ،‬عندليب‪:‬‬ ‫عنادل) فهو جمع تكسير‪ .‬وءأوزانه واحد وعشرون وزناا‪ ،‬وقد يرد‬ ‫للمفرد أكثر من جمع‪ ،‬والمدار في ذلك على السماع‪ .

‬وش نءذ‪ :‬شهاب وءأشهب‪ ،‬ء‬ ‫عتاد‬ ‫لنه مذكر‪ ،‬وكذا م‬ ‫غراب وءأغمرب‪ ،‬و ء‬ ‫عمتد‪.1‬أ ءتفمعل‪ :‬يجمع هذا الجمع شيئان‪:‬‬ ‫– ا ء‬ ‫لول الثلثي السالم على وزن (ءفتعل) مثل نفس‪ :‬ءأنفس‪ ،‬ك ءتلب‪ :‬ءأكلب‪.‬‬ ‫– والثاني كل رباعي مؤنث ثالثه حرف علة مثل‪ :‬دذراع وءأذمرع‪ ،‬يمين‬ ‫وأ ءيتممن‪ .‬‬ ‫وأ ء ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫وش نءذ وجه‪ :‬ءأوجه‪ ،‬ص ن دك‪ :‬أ ءمصتك‪.‫جموع التكسير ‪ -‬جموع القلة‬ ‫أ‪ -‬جموع القلة أربعة أوزان جمعت في قول بعضهم‪:‬‬ ‫• يعرف ا ء‬ ‫لدنى من العدد بأ ءتفمعءل وبءأفعاءل وأ ءتفدعلءة ودفتعلءة‬ ‫‪ .

‬‬ ‫–‬ ‫ءأما الصفات فلم يسمع منها على هذا الوزن إل شهيد‪ :‬ءأشهاد‪ ،‬وعدو‪ :‬ءأعداء‪ ،‬ودجتلف‪:‬‬ ‫ءأجلف‪ ،‬فعدوا هذا شاذا ا‪.‫جموع التكسير ‪ -‬جموع القلة‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫وسمع في الصفات (أ ءدش ن ء‬ ‫‪ .2‬ءأفعال‪ :‬يجمع هذا الجمع ا ء‬ ‫لسماء الثلثية مثل‪ :‬ءأجمال‪ ،‬ءأعضاد‪ ،‬أعناق‪،‬‬ ‫ءأقفال‪ ،‬أوقات‪ ،‬ءأثواب‪ ،‬ءأبيات‪ ،‬ءأفراخ‪ ،‬أفراد‪ ،‬ءأنجاد‪ ،‬ءأنهار إلخ‪ ،‬إل وزن (مفعل)‬ ‫فلم يجيء إل‪ :‬مرءطب وءأرطاب‪.3‬ءأفدعلة‪ :‬يجمع هذا الجمع كل اسم رباعي ثالثه حرف مد زائد مثل‪ :‬عمود‬ ‫وءأعمدة‪ ،‬ونصاب وءأنصبة‪ ،‬وطعام وءأطعمة‪ ،‬وحمار وأحمرة‪ ،‬ورغيف وأرغفة‪،‬‬ ‫وعندوا مثل قفا وءأقفية شاذا ا لعدم انطباق الشرط عليه‪.‬‬ ‫–‬ ‫حة وأ ءدع ن ءزة وأ ءدذلة) في جمع شحيح وعزيز وذليل‪.‬‬ ‫‪ .4‬دفتعلة‪ :‬مثل فتية ودشيخة جمع فتى وشيخ وهو سماعي‪.

‬‬ ‫وعمود و م‬ ‫عممد‪ ،‬ودذراع ومذمرع‪ ،‬وش نءذ (خمشب ومص م‬ ‫غرف ومحجة ومحجج‪.‬‬ ‫والثاني‪ :‬ل ء‬ ‫لسمادء الرباعية التي ثالثها حرف مد ولم تقترن بتادء تتأنيث مثل‪ :‬سرير ومسمرر‪،‬‬ ‫حف) جمع خشبة وصحيفة‪.4‬‬ ‫‪.‬‬ ‫مفءعل! لمثل غرفة و م‬ ‫جج‪.‬‬ ‫لول الصفات التي على وزن (ءفعول) مثل رجل صبور ورجال مصمبر‪ ،‬وامرأة غيور ونسامء م‬ ‫وشذ رجال خشدن ونجب جمع خدشن ونجيب‪.‬‬ ‫خضراء‪ :‬مختضر‪ ،‬وءأعرج عرجاء‪ :‬م‬ ‫‪ .‬‬ ‫جة ودح ء‬ ‫دفءعل! مفردها دفتعلة مثل دقتطعة ودقءطع‪ ،‬ودح ن‬ ‫ءفءعلة‪ :‬لسم الفاعل من الناقص مثل‪ :‬قاض وقضاة‪ ،‬وغاءز وغزاة‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫ءفءعلة‪ :‬لسم الفاعل لمذكر عاقل من الصحيح‪ :‬ساحر وسحرة‪ ،‬وقاتل وقتلة‪.6‬‬ ‫ا ء‬ ‫غمير‪.3‬‬ ‫‪.5‬‬ ‫‪.2‬مفمعل‪ :‬لشيئين ‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫‪.‫جموع التكسير ‪ -‬جمع الكثرة‬ ‫جمع الكثرة وأحكامها‪ :‬للكثرة سبعة عشر وزنا ا عدا صيغ منتهى الجموع‪:‬‬ ‫‪ .1‬مفتعل‪ :‬للصفة المشبهة التي على وزن (ءأفعل) ولمؤنثها الذي على وزن (فعلءء) مثل ءأخضر‬ ‫عترج‪ ،‬وأ ءتحور حوراء‪ :‬محور‪.

‬‬ ‫فعيل وفعيلة صفتين صحيحتي اللم مثل‪ :‬طويل وطوال‪ :‬وكريمة وكرام‪.‬‬ ‫صفة على ءفتعلن مثل عطشان وعطاش‪ ،‬أو ءفتعلى مثل‪ :‬ظمءأى ودظماء‪ ،‬أو فتعلنة مثل ندمانة ودندام‪ ،‬ءأو‬ ‫مفتعلنة مثل مخمصانة ودخماص‪.‬‬ ‫‪ .‫جموع التكسير ‪ -‬جمع الكثرة‬ ‫ءفتعلى‪ :‬جمع لصفة على وزن فعيل دالة على أذى مثل‪ :‬ءمترضى ءأو ءجترحى وتكون أحيانا ا جمعا ا لفاعل‬ ‫‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫وع نمدوا غير ما تقدم شاذا ا مثل‪ :‬راءع ودرعاء‪ ،‬وصائم قائم وصيام قيام‪ ،‬ودجيد وجياد‪ ،‬وبطحاء وأبطح‪ :‬دبطاح‪ ،‬وءقلوص‬ ‫عءشراء وعشار‪.‬‬ ‫ءفتعءل أو ءفتعلة اسمين صحيحي اللم مثل‪ :‬كعب وكعاب وقصعة وقصاع‪.‬‬ ‫ء‬ ‫ب ددءببة‪ ،‬ودقرد ودقءرءدة‪.8‬‬ ‫دفءعلة‪ :‬جمع لسم ثلثي على (مفتعل) أو (دفتعل) مثل مد ن‬ ‫جد‪ .10‬مف نءعال‪ :‬جمع لصفة على وزن فاعل صحيحة اللم‪ :‬كاتب وك نءتاب‪.‬‬ ‫مفتعءل اسما ا ل عينه واو ول لمه ياءد مثل‪ :‬مرمح ورماح‪ ،‬وريح ورياح‪.7‬‬ ‫ء‬ ‫ء‬ ‫مثل هتلكى جمع هالك‪ ،‬أو أفعل مثل أحمق وحمقى‪.‬‬ ‫ودقلص‪ ،‬ومأنثى ودإناث‪ ،‬وفصيل ودفصال‪ ،‬ومسبع ودسباع‪ ،‬وطتبع ودطباع‪ ،‬و م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫‪.‬‬ ‫دفتعءل اسما ا غير سالم مثل دذئب ودذئاب‪ ،‬وبئر وبئار وظ ن دل ودظلل‪.11‬دفعال‪ :‬يكون جمعا ا لسم مثل جءبل وجبال‪ ،‬ولصفة مثل‪ :‬ءصتعب ودصعاب‪ ،‬ويطرد في‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫ءفءعءل اسما ا صحيح اللم مثل‪ :‬جءمل وجمال ورءقبة ورقاب‪.‬وسمع من المعتل‬ ‫‪.9‬‬ ‫مف نءعل‪ :‬جمع لفاعءل وفاعلة في الصحيح اللم مثل‪ :‬راكع ومر نءكع ساجد ومس ن‬ ‫مثل‪ :‬غاءز وغ ن ءزى‪.

12‬مفعول‪ :‬مثل قلوب وكبود‪ ،‬وي ن ءطرد في‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫اسم على ءفدعل مثل ودعل ووعول‪ ،‬ون ءدمر ونمور‪.‬‬ ‫مفءعل مثل‪ :‬مجرذ وجرذان‪ ،‬ومصءرد ودصردان‪.‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫مفعال مثل‪ :‬غلم ودغلمان وغراب ودغربان‪ ،‬وصؤاب ودصتئبان‪.‬‬ ‫اسم على مفتعل غير مضعف ول معتل العين أو اللم مثل‪ :‬بمترد وبرود ومجند ومجنود‪.‬‬ ‫ومما ورد على غير هذا القياس‪ :‬دصتنو وصنوان‪ ،‬وغزال ودغتزلن‪ ،‬وخروف ودخرفان‪ ،‬وضيف وضيفان‪،‬‬ ‫وصبي وصبيان‪.‬‬ ‫‪ .13‬دفتعلن‪ :‬جمع ل ء‬ ‫لسماء التي على‪:‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫اسم على دفتعل مثل‪ :‬دحمل وحمول‪ ،‬وفيل وفيول‪ ،‬وظل وظلول‪.‬‬ ‫جن وشجون‪ ،‬وذكور‪ ،‬وطلول‪ ،‬وكلها‬ ‫ومما أتى على غير القياس من هذا الوزن‪ ،‬ءأسد ومأسود‪ ،‬وءش ء‬ ‫جمع (ءفءعل)‪.‫جموع التكسير ‪ -‬جمع الكثرة‬ ‫‪ .‬‬ ‫اسم على ءفتعل غير واوي العين مثل قلب وقلوب‪ ،‬وليث وليوث‪.‬‬ ‫مفتعل عينه واو مثل حوت وحيتان‪ ،‬عود وعيدان‪ ،‬كوز وكيزان‪ ،‬نور ونيران‪.‬‬ ‫ءفءعل عينه ألف مثل‪ :‬باب وبيبان‪ ،‬وتاج وتيجان‪ ،‬وجار وجيران‪ ،‬ونار ونيران‪.

‬‬ ‫–‬ ‫‪ .‬‬ ‫م‬ ‫‪ .‬‬ ‫ءفتعل صحيح العين مثل‪ :‬ظهر ومظهران‪ ،‬وعبد و م‬ ‫عوران‪،‬‬ ‫وورد على غير القياس مثل‪ :‬مجدران‪ ،‬موحدان‪ ،‬ذتؤبان‪ ،‬مرعيان‪ ،‬شجعان‪ ،‬سودان‪ ،‬بيضان‪ ،‬م‬ ‫عميان‪.‬‬ ‫مشاركة مثل‪ :‬مجءلساء‪ ،‬ومشركاء و م‬ ‫عءلماء وصلحاء‪( ،‬ش نءذ مجءبنامء)‪.15‬مفءعلمء‪:‬‬ ‫–‬ ‫جمع صفة مذكر عاقل على وزن فعيل دالة على سجية مثل‪ :‬نبيه ونبهاء‪ ،‬كريم ومكرماء‪ ،‬ءأو‬ ‫عءشراء ون مءدماء‪.‬‬ ‫ءفءعل صحيح العين مثل‪ :‬حمل ومحملن‪ ،‬وذكر ومذتكران‪.‬‬ ‫عبدان‪ ،‬ور ك تب ومرتكبان‪.‬‬ ‫جمع صفة مذكر عاقل على فاعل مثل‪ :‬م‬ ‫–‬ ‫جمع صفة مذكر عاقل على (فعيل) معتلة اللم مثل نبي وءأنبياء ءأو مضعف مثل‪ :‬شديد‬ ‫وأشنداء‪ ،‬وطبيب وءأطنباء‪.16‬أ ءتفدعلمء‪:‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .14‬مفتعلن‪ :‬جمع السماء التي على‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫فعيل مثل قضيب ومقضبان‪ ،‬وكثيب وكثبان‪ ،‬ورغيف ومرغفان‪.‫جموع التكسير ‪ -‬جمع الكثرة‬ ‫‪ .

3‬‬ ‫‪.‬ءأما فعاليل فللرباعي والخماسي اللذين زيد قبل آخرهما‬ ‫حرف علة مثل‪ :‬دقترطاس وقراطيس‪ ،‬ودفترءدتوس وفراديس‪ ،‬ودينار ودنانير‪ ،‬وللثلثي المزيد فيه‬ ‫مثل‪ :‬س نمفود وسفافيد‪ ،‬ودسكين وسكاكين‪.1‬‬ ‫‪.‬‬ ‫ءأفادعل‪ :‬لوزن (أ ءتفعل) اسما ا أو علما ا ءأو اسم تفضيل مثل‪ :‬ءأسود (ا ء‬ ‫لفعى) وءأساود‪ ،‬أحمد‬ ‫وءأحامد ءأفضل وءأفاضل‪ ،‬وللرباعي الذي ءأوله همزةزائدة مثل أ ءصابع و أ ءنامل و أ ءءرانب‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .2‬فعادلل وفعاليل‪ :‬لمجرد الرباعي ومزيده بحرف واحد‪ ،‬وللخماسي مثل‪ :‬درهم‬ ‫غءضتنفر وغضافر‪ ،‬وءسءفترءجل وسفارج‪ ،‬وعندليب وعنادل‪ ،‬وللثلثي زيد فيه حرف‬ ‫ودراهم‪ ،‬و ء‬ ‫صحيح مثل‪ :‬مسن تمبل وسنابل‪ .4‬‬ ‫صيغه منتهى الجموع‪ :‬وهي كل جمع بعد ءألف تكسيره حرفان أو ثلثة أحرف أوسطها‬ ‫ساكن مثل مدارس ومفاتيح‪ ،‬وصيغه كثيرة بلغت ‪ ،19‬إليك أشهرها‪:‬‬ ‫& ‪ .‫جموع التكسير‪ -‬جمع الكثرة ‪ -‬منتهى الجموع‬ ‫•‬ ‫‪.‬‬ ‫ءأفاعيل‪ :‬لما زيد فيه مما تقدم في الفقرة السابقة حرف مند مثل‪ :‬مأسلوب وءأساليب‪،‬‬ ‫ودإضبارة وءأضابير‪.

10‬فواعيل‪ :‬لمازاد على ما في الفقرة السابقة حرف مند قبل الخر مثل‪ :‬طاحون وطواحين‪،‬‬ ‫ساطور وسواطير‪.6‬‬ ‫‪.‬‬ ‫دتتنبال وتنابيل‪.‬‬ ‫مفادعل‪ :‬للرباعي المبدودء بميمزائدة‪ :‬مسجد ومساجد‪ ،‬مفازة ومفاوز‪.‬‬ ‫تفادعيل‪ :‬لما تقدم في الفقرة السابقة وزيد عليه مد قبل الخر مثل‪ :‬تسبيح وتسابيح‪.‬‬ ‫وزن فاعل صفاة لغير عاقل مثل‪ :‬شاهق وشواهق‪ ،‬وناهد ونواهد‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫مفاعيل‪ :‬للرباعي المبدودء بميمزائدة وقبل آخره مندزائد مثل‪ :‬مصباح ومصابيح‪ ،‬وميثاق‬ ‫ومواثيق‪.5‬‬ ‫‪.8‬‬ ‫‪.‬‬ ‫وزن فاعلة‪ :‬مثل شاعرة وشواعر‪.‬‬ ‫‪ .9‬‬ ‫تفادعل‪ :‬للرباعي الذي ءأوله تامءزائدة مثل‪ :‬دتنبل (قصير) وتنابل‪ ،‬وتجدربة وتجارب‪.‫جموع التكسير‪ -‬جمع الكثرة ‪ -‬منتهى الجموع‬ ‫‪.7‬‬ ‫‪.‬‬ ‫فوادعل‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫جمع لرباعي ثانيه واو ءأو ءألف زائدتان‪ :‬خاتم وخواتم‪ ،‬جونهر وجواهر‪.

15‬فعال نمي‪ :‬جمع لكل ثلثي انتهى بياءء مشددة (لغير النسب) مثل‪ :‬كرسءني وكراسني‪ ،‬ومبختءني‬ ‫وبخاتني‪ ،‬ومقتمرءني وقمارني‪.‬‬ ‫‪ .13‬ءفعادلي‪ :‬جمع لمثل تءترمقوة ومتوماة‪ :‬تراءق ومواءم‪.‫جموع التكسير‪ -‬جمع الكثرة ‪ -‬منتهى الجموع‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .11‬فعائل‪ :‬للرباعي قبل آخره حرف مدزائد مثل‪ :‬لطيفة ولطائف‪ ،‬وكريمة وكرائم‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫صفة م‬ ‫لنثى ل مذكر لها مثل‪ :‬محتبلى وءحباءل وحبالى‪.‬‬ ‫غضبى‪ :‬ءعذارى وغضابى‪.‬‬ ‫•‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫‪ 12‬و‪ 13‬معا ا‪ :‬فعالى وفعادلي جمع لما يلي‪:‬‬ ‫اسم على ءفتعلى مثل‪ :‬فتوى وفتاوى أو فتاءو‬ ‫اسم على دفتعلى مثل‪ :‬دذتفرى وذفارى ءأو ذفاءر‬ ‫اسم على ءفتعلء مثل صحراء وصحارى ءأو صحاءر‪ ،‬ءأو صفة م‬ ‫لنثى ل مذكر لها مثل عذاءر وعذارى‪.‬‬ ‫غضابى ومسكارى‪.12‬ءفعالى‪ :‬جمع لمثل عذراء و ء‬ ‫‪ .14‬مفعالى‪ :‬جمع لمثل غضبان وسكران‪ :‬م‬ ‫‪ .

‬‬ ‫• أما الخماسي المجرد كسفرجل فقد حذفوا خامسه فقالوا (سفارج)؛ ويجوز‬ ‫زيادة ياء تعويضا ا فيقال‪ :‬سفاريج‪.‬‬ ‫• أي أن الميم أتولى بالبقاء ثم التاء ثم النون أما السين فليس لها شأن أخواتها‪.‬‬ ‫فإن تكافأت الزيادتان تساوى المران مثل (ءسءرتندى‪ :‬سريع) يقولون في‬ ‫جمعها سراند أو سرادي‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫جموع التكسير‪ -‬جمع الكثرة‬ ‫• ملحظة‪ :‬تبين أنهم يحذفون من السم الرباعي المزيد بحرف حرءفه الزائد‬ ‫مثل غضنفر وغضافر‪ ،‬واحرنجام وحراجم‪ ،‬ويستبقون من الثلثي المزيد الزائد‬ ‫الول مثل‪ :‬مقتحم ومقاحم‪ ،‬ومستدءع ومداع‪ ،‬ومخشوشن ومخاشن‪ ،‬ومختار‬ ‫ومخاير‪ ،‬ومنقاد ومقاود‪.

‬ءأما ما دل على الجنس وصلح للقليل وللكثير فهو اسم‬ ‫الجنس ادلفرادي مثل ماء ولبن وعسل‪.1‬إن دل السم على جمع ول واحد له من لفظه سموه )اسم جمع( مثل‬ ‫جيش وقبيلة وإبل وغنم‪ ،‬فيعود عليه الضمير مفردا ا مراعاة للفظة‪ ،‬ءأو جمعا ا‬ ‫مراعاة لمعناه مثل (جيشكم ظافر ءأو ظافرون)‪ .‬‬ ‫‪ .3‬جمع الجمع‪ :‬قد تعامل الجمع معاملة المفرد فيثنى ويجمع ثانية مثل‪:‬‬ ‫بيوتات ورجالت وءأفاضلون وصواحبات وهو سماعي‪.2‬اسم الجنس إذا دل على الجمع وكان الواحد منه بالتاـء مأو ياـء النسب‬ ‫سموه اسم جنس جمعي مثل‪ :‬تمر وتمرة‪ ،‬وسفين وسفينة‪ ،‬وترءك وتركءني‪،‬‬ ‫وعرب وعربءني‪ .‬لكن يثنى ويجمع كءأنه مفرد‬ ‫فنقول جيشان وقبائل‪.‬‬ ‫‪ .‫الجمع ‪ -‬مصطلحات‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫• وهنالك كلمات تدل على المفرد والمثنى والجمع معا ا مثل المفلك‪،‬‬ ‫ب‪ ،‬وهذا خصمد عدنود ومأولئك خصودم‬ ‫ب وهؤلء جيران مجن م د‬ ‫هذا جار مجن م د‬ ‫عدنود‪ ،‬وهذا ولد‪ ،‬وهؤلدء ءولد‪.‫الجمع ‪ -‬مصطلحات‬ ‫• خاتمة‪ :‬هناك جموع سماعية ل مفرد لها مثل التعاشيب‬ ‫والتعاصيب والتباشير وا ء‬ ‫لبابيل (الفرق)‪ ،‬وهناك جموع جمعت‬ ‫على غير مفردها فيقصر فيها على السماع مثل لمحة وملمح‪،‬‬ ‫وشءبه ومشابه‪ ،‬وخطر مخاطر وءسم ومسانم‪ ،‬وحاجة وحوائج‪ ،‬وباطل‬ ‫وءأباطيل‪ ،‬وحديث وءأحاديث‪ ،‬وعروض وأعاريض‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫السم‬ ‫تقسيم السم باعتبار العدد‬ ‫التصغير‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫الدللة على قرب زمانه مثل (سافر مقبءتيل العشاء)‪ ،‬أو قرب مكانه مثل (الحقيبة مدءوتين‬ ‫الرف)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫الدللة على التحبيب مثل‪ :‬في دارك مجءوتيرية كالمغزنيل‪.‫التصغير‬ ‫• السم المحيول إلى صيغة (مفءعتيل) اأو (مفءعيتدعل) مأو (مفءعتيعيل) يقال له السم‬ ‫المصغر‪.‬‬ ‫• أغراض التصغير‪ :‬يصغر السم لحد ا ء‬ ‫لغراض التية‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫الدللة على صغر حجمه مثل (ك مل ءتيب) و(ك متءدنيب) و(ل مءقتيمة)‬ ‫الدللة على تقليل عدده مثل (مورتيقات) و(مدءرتيهمات) و(ل مءقتيمات)‪.‬‬ ‫الدللة على التحقير‪ :‬أ ءءألهاك هذا الشويعر؟‬ ‫للدللة على التعظيم‪ :‬ءأصابتهم مدءوتيهية ءأذهلتهم‪.

‬‬ ‫– ويلحظ ءأن التصغير كالتكسير فكما قلنا في تكسير الكلمات السابقة دراهم وسفارج‬ ‫عصتيفير‪ ،‬فحذفنا في‬ ‫ومنادهج وعصافير قلنا في تصغيرها مدءرتيهم ومسءفتيرج وممن ءتيهيج و م‬ ‫الطرفين لم سفرجل وقلبنا حرف العلة الذي قبل الخر يااء في التصغير والتكسير‪.‬‬ ‫( م‬ ‫– فللثلثي وزن (مفءعتيل)‪ ،‬ولما فوقه وزن (مفءعيتدعل) مثل (مدءرتيهم ومسءفتيرج) تصغير درهم‬ ‫وسفرجل‪ ،‬و (مفءعتيعيل) لمثل (دمنهاج وعصفور)‪ :‬ممن ءتيهيج وعصيفير‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫التصغير‬ ‫• صورة التصغير‪:‬‬ ‫– يضم ءأول السم المراد تصغيره ويفتح الثاني وتزاد ياءد بعده مثل‪ :‬مرءجتيل وك مل ءتيب‪ ،‬فدإن زاد‬ ‫السم على ثلثة أحرف كسر الحرف الذي يلي ياءء التصغير مثل‪( :‬مدءريتدهم) ءأو‬ ‫عءصتيفير)‪.

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫التصغير‬ ‫• ملحظة‪ :‬جرت العرب في التصغير دون التكسير على عدم العتداد بتاء‬ ‫التأنيث ول بألفها المقصورة ول بألفها الممدودة‪ ،‬ول باللف والنون المزيدين‬ ‫في الخر ول بياء النسب‪ ،‬ول بألف مثل (كلمة أصحاب)‪ ،‬فيجرون التصغير‬ ‫على ما قبلها فيقولون في تصغير (ورقة ومفضلى وصحراء وخضراء وعطشان‬ ‫عطءيشان وأ مءصتيحاب) دون كسر‬ ‫حتيراء ومخءضيراء و م‬ ‫وأصحاب)‪( :‬موءرتيقة ومفءضتيلى ومص ء‬ ‫ما بعد ياء التصغير كأنها ل تزال ثلثية‪ ،‬ويقولون في تصغير مثل (حنظلة‬ ‫عدفران) دون أن‬ ‫وأربعاء وعبقري وزعفران)‪( :‬محن ءيتدظلة وأ مءريتدبعاء و م‬ ‫عبءتيقري‪ ،‬ومز ء‬ ‫يحذفوا في تصغيرها ما كانوا حذفوا في تكسيرها حين قالوا (حناظل وعباقر‬ ‫وزعافير)‪.

‬‬ ‫وءأخوات وءأيدي) نقول في تصغيرها‪( :‬مدءمني‪ ،‬ومو ء‬ ‫– دإذا كان ثاني السم حرف علة منقلبا ا عن غيره مر نءد إلى أصله كما ير نمد حين التكسير‪،‬‬ ‫فكما نقول في تكسير (ميزان ودينار وباب وناب)‪( :‬موازين ودنانير وءأبواب وءأنياب)‬ ‫نقول في التصغير‪( :‬موتيزين ومدن ءتينير‪ ،‬وبمءوتيب ومنيتيب)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫– السم المحذوف منه حرف يرد دإليه المحذوف حين التصغير كما هو الشتأن في‬ ‫التكسير‪ ،‬فكما نقول في تكسير دم وعدة وابن وءأب و م‬ ‫أخت ويد م(دماءد ووعود وءأبنادء‪ ،‬وآباءد‬ ‫عتيد‪ ،‬وبمن ءني ومأبني وأءخنيه‪ ،‬ويمءد ن ءية)‪.‫التصغير‬ ‫• ءأما فيما عدا ما تقدم فالتصغير كالتكسير يرد ا ء‬ ‫لشياء دإلى مأصولها ولب نءد من‬ ‫النتباه إلى ما يلي‪:‬‬ ‫– السم الثلثي المؤنث تتأنيثا ا معنويا ا مثل‪ :‬شمس وءأرض ودعد تزاد في آخره تامء حين‬ ‫التصغير فنقول‪ :‬مشءمتيسة وأ مءرتيضة ودعتيدة‪.

‬‬ ‫وأ مءويتددم‪ ،‬و م‬ ‫– يختص التصغير با ء‬ ‫لسماء المعربة‪ ،‬وورد عن العرب شذوذا ا تصغير بعض‬ ‫أسمادء ادلشارة وا ء‬ ‫لسماء الموصولة مثل (اللذيا واللتنيا‪ ،‬تصغير الذي‬ ‫والتي)‪ ،‬وءذنيا تصغير (ذا) وهؤلنيادء في تصغير هؤلء‪ ،‬وتصغير بعض ءأفعال‬ ‫التعجب مثل (ما أ مءمتيلح الغزال) فيقتصر في ذلك على ما سمع ول يقاس‬ ‫عليه‪.‫التصغير‬ ‫• تنبيهان‪:‬‬ ‫– ا ء‬ ‫للف الزائدة في اسم الفاعل‪ ،‬والمنقلبة عن همزة مثل (آدم) والمجهولة‬ ‫ا ء‬ ‫لصل كالتي في (عاج) تقلب جميعا ا واوا ا في التصغير فنقول‪ :‬مشويتدعر‬ ‫عءوتيج‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫السم‬ ‫تقسيم السم باعتبار العدد‬ ‫النسبة‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫النسبة‬ ‫ت بآخر اسم ما مثل )دمشق( ياء مشددة للدللة على نسبة‬ ‫• إذا مألحق م‬ ‫ي)‪ ،‬وإضافتك‬ ‫شيدء إليه فقد صيرته اسما ا منسوبا ا فتقول‪( :‬هذا نسدج دمشق ن د‬ ‫الياءء المشددة دإليه مع كسر آخره هو النسبة‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬وينتقل العراب من حرفه الخير‬ ‫إلى الياء المشددة‪.‬‬ ‫• يعتري السم المنسوب مع التغيير اللفظي المتقدم تغييدر آخر هو اكتسابه‬ ‫ء‬ ‫ب فاعل‬ ‫الوصفية بعد أن كان جامدا ا ويعمل عمل اسم المفعول في رفعه نائ ء‬ ‫ي صنمعه‪ ،‬هذا نسج دمشقي) ء‬ ‫لن معنى‬ ‫ظاهرا ا ءأو مضمرا ا مثل‪( :‬هذا نسج دمشق ن د‬ ‫دمشقي (منسوب إلى دمشق)‪ ،‬فنائب الفاعل في المثال الول (صنمعه) وفي‬ ‫المثال الثاني ضمير مستتر تقديره (هو) يعود على (نسج)‪ ،‬كما لو قلت‬ ‫(يمن تءسب دإلى دمشق)‪.

‬إلخ)‬ ‫• كثير من ا ء‬ ‫لسماء يعتريها بعض تغيير حين النسب ودإليك هذه التغييرات‪:‬‬ ‫– المختوم بتاء التأنيث‪ :‬تحذف تامؤه حين النسب مثل‪( :‬فاطمة‪ ،‬مكة‪ ،‬شيعة‪ ،‬طلحة) تصبح بعد‬ ‫النسب‪ :‬فاطمي‪ ،‬مكي‪ ،‬شيعي‪ ،‬طلحي‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫أجازوا في الرباعي الساكن الثالث مثل بمتشرى وطنطا قلب ألفها المقصورة واوا ا فيقال‪ :‬بمتشروي‬ ‫وطنطوي‪ ،‬وزيادة ألف قبل الواو فيقال‪ :‬بشراوي وطنطاوي؛ إل أن الحذف فيما كانت ءألفه للتأنيث‬ ‫كبشرى أحسن‪ .‬‬ ‫– المقصور‪ :‬إن كانت ءألفه ثالثة مثل (فتى وعصا) قلبت واوا ا فنقول‪( :‬فت د دوني وعصوني)‪ .‫قاعدة النسبة‬ ‫قاعدة النسبة‪:‬‬ ‫• ا ء‬ ‫لصل ءأن تكسر آخر السم الذي تريد النسبة دإليه ثم تلحقه يااء مشددة من غير تغيير فيه‬ ‫مثل (علم‪ :‬علمي‪ ،‬طرابلس‪ :‬طرابلسي‪ ،‬خلق‪ :‬خلقي‪..‬ودإن كانت‬ ‫رابعة فصاعدا ا حذفت‪ ،‬فمثل‪( :‬بردى وبمتشرى ودوما ومصطفى وبخارى ومستشفى) تصبح بعد‬ ‫النسب‪( :‬برددني وبمتشري‪ ،‬ومدودمني‪ ،‬ومصطفني‪ ،‬وبخارءي‪ ،‬ومستشفني)‪.‬وقلب ا ء‬ ‫للف واوا ا فيما عداها مثل (مسعى) أحسن‪.

‬وعدم القلب أحسن‪.‬‬ ‫– الممدود‪ :‬إن كانت ءألفه للتتأنيث قلبت واوا ا وجوبا ا‪ ،‬فقلت في النسبة إلى صحراء وحمراء‪ :‬صحراوي‬ ‫وحمراوي‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫قاعدة النسبة‬ ‫• تابع ‪ -‬قاعدة النسبة‪:‬‬ ‫– المنقوص‪ :‬يعامل معاملة المقصور فتقلب ياؤه الثالثة واوا ا مثل (القلب العمي) تصبح في النسب‬ ‫(القلب العموني)‪ ،‬وتحذف ياؤه الرابعة فصاعدا ا مثل (القاضي الرامي‪ ،‬والمعتدي‪ ،‬والمستقصي)‬ ‫فتصبح بعد النسب (القاضني الرام نمي‪ ،‬والمعتدني‪ ،‬والمستقصني)‪.‬‬ ‫ويجوز في ذي الياء الرابعة إذا كان ساكن الثاني قلبها واوا ا أيضا ا فنقول‪ :‬القاضوي الراموي‪ ،‬ونقول في‬ ‫تربية‪ :‬تتردبني وتربوني‪ ،‬وفي مقضني (اسم المفعول) مقضني ومقضوي‪.‬‬ ‫ضاء ومقنراء‬ ‫ودإن لم تكن للتتأنيث بقيت على حالها دون تغيير‪ ،‬فننسب إلى المنتهي بءألف ءأصلية مثل و نء‬ ‫(بمعنى نظيف وناسك) بقولنا‪ :‬قرائني ووضائني‪ ،‬ودإلى المنتهي بهمزة منقلبة عن واو مثل (كساء)‬ ‫للحاق مثل (دعتلباء ودحترباء)‬ ‫ءأو ياء مثل (بناء) بقولنا‪ :‬كسائي وبنائي‪ ،‬وإلى المنتهي بهمزة مزيدة ل د‬ ‫بقولنا‪ :‬علبائي ودحربائي‪.‬‬ ‫للحاق فقالوا‪ :‬كسائي وكساوي‪ ،‬وبنائي وبناوي‪،‬‬ ‫وأجازوا قلبها واوا ا في المنقلبة عن ءأصل وفي المزيدة ل د‬ ‫علبائي وعلباوي ‪ ،‬حربائي وحرباوي‪ .

‬‬ ‫النسب فنقول طيتدبني و م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫وإن كانت بعد ثلثة ءأحرف فصاعدا ا حذفتها فقلت في النسبة إلى (كرسني وبختني‬ ‫والشافعي)‪ :‬كردسني وبختني والشافعي‪ .‬‬ ‫– تفمعنيلة أو مفعيلة أو مفعولة في العلم‪ :‬مثل مجءه يتنة وربيعة وشنوءءة‪ :‬تحذف يامؤهن عند‬ ‫النسب ويفتح ما قبلها فنقول‪ :‬مجءهنني ءوءرءبعني وءشنئني‪ ،‬بشرط أل يكون السم مض نءعفا ا مثل‬ ‫(مقل ءتيلة) ول واوي العين مثل (طويلة) فإن هذين يتبعان القاعدة العامة‪.‬فيصبح لفظ المنسوب ولفظ المنسوب إليه واحدا ا‬ ‫وإن اختلف التقدير‪.‬‬ ‫ردد ء‬ ‫وإن كانت بعد حرفين مثل (علي ومقصي) حذفت الياء ا م‬ ‫لولى وفتحت ما قبلها وقلبت الياء‬ ‫ن‬ ‫ن‬ ‫الثانية واوا ا فقلت‪ :‬عل ءوني ومقصوني‪.‫قاعدة النسبة‬ ‫• تابع ‪ -‬قاعدة النسبة‪:‬‬ ‫– المختوم بياء مشددة‪ :‬إذا كانت اليامء المشددة بعد حرف واحد مثل (حني) و(طني)‬ ‫ت الياء ا م‬ ‫لولى إلى ءأصلها الواو ءأو الياء وقلبت الثانية واوا ا فقلت‪ :‬حيوي وطووي‪.‬‬ ‫غءز دي نل ومحءمء ديندر‪ ،‬تحذف يامؤه الثانية عند‬ ‫– ما توسطه ياء مشددة مكسورة‪ :‬مثل ط دي نب و م‬ ‫غءزتيلني ومحءمتيرني‪.

‬‬ ‫عءم وغءد ولغءة‬ ‫– الثلثي المحذوف اللم‪ :‬مثل ءأب وابن وءأخ ومأخت وءأمة ودم وءسنءة وشفة و ء‬ ‫ومئءة ويءد‪ ،‬ترد عليه لمه عند النسب فنقول‪ :‬ءأبو ني وبءن ءوني وءأخوني‪ ،‬ومأموني ودموي وسنوي‬ ‫وشجوي وشفهي (ءأو شفوي) وعءموي وغءدوي ول مءغوي‪ ،‬ومئوي ويدوي‪.‫قاعدة النسبة‬ ‫• تابع ‪ -‬قاعدة النسبة‪:‬‬ ‫– الثلثي المكسور العين‪ :‬تفتح عينه تخفيفا ءا عند النسب مثل‪ :‬دإدبل‪ ،‬ومدمئل (اسم علم)‪،‬‬ ‫و ن ءدمدر‪ ،‬ودملك فنقول‪ :‬دإءبلني‪ ،‬ومدءؤلءي‪ ،‬ون ءءمدرني‪ ،‬وءمءلكني‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬يرد إليه‬ ‫المحذوف فنقول في النسب دإليهما‪ :‬دوءشدوني‪ ،‬دوءددوني‪.‬‬ ‫– الثلثي المحذوف الفاء‪ :‬الصحيح اللم منه مثل (عدة وزنة) ينسب إليه على لفظة‬ ‫فنقول‪ :‬دعدني ودزنني‪ ،‬والمعتل اللم منه مثل شية (من وشى) ودية (من ودى)‪ .

‬‬ ‫والفرائض والداب والمن ت ء‬ ‫خرين‪ :‬يدوي و م‬ ‫فإن لم يكن للجمع واحد من لفظه مثل ءأبابيل‪ ،‬ومحاسن‪ ،‬ءأو كان من ءأسماء الجموع مثل قوم ومعشر‪ ،‬ءأو من‬ ‫ءأسمادء الجنس الجمعي مثل عرب وترك وورق‪ ،‬ءأبقيتها على حالها في النسب فقلت‪ :‬ءأبابيلني ومحاسنني‬ ‫وقومني ومعشرني وعربني وتركني‪.‬‬ ‫حذفت التاء ونسبت إلى ما بقي كأنها أسماءد مقصورة فقلت د ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫وأما العلم المنقولة عن المثنى أو الجمع فإن كانت منقولة عن جمع تكسير مثل أوزاع وءأنمار نسبت إليها على‬ ‫لفظها فقلت‪ :‬ءأوزاعي وءأنماري‪ .‬‬ ‫وإن أعربت بالحركات مثل زيدوءن وحمدوءن‪ ،‬وزيداءن وحمداءن وعابديءن نسبت على لفظها فقلت‪ :‬زيدوني وحمدوني‬ ‫وزيداني وحمداني وعابديني‪.‬‬ ‫وما مألحق بالمثنى والجمع السالم عاملته معاملته مثل بنين‪ ،‬واثنين‪ ،‬وثلثينن‪ ،‬فالنسبة دإليها‪ :‬بنوني وإثني (ءأو‬ ‫ثنوي) وءثلثي‪.‫قاعدة النسبة‬ ‫• تابع ‪ -‬قاعدة النسبة‪:‬‬ ‫– المثنى والجمع‪ :‬إذا مأريد النسب إلى المثنى والجمع رددتهما إلى المفرد فالنسب إلى اليدين وا ء‬ ‫لخلق‬ ‫خملقي وءفءرضي وءأدبي ودمنخري‪.‬وما جرى مجرى العلم عومل معاملته فنقول ناسبا ا إلى ا ء‬ ‫لنصار‪ :‬ءأنصاري‪.‬‬ ‫ب ما ل ينصرف مثل (دتعدات وتمرات ومؤمنات)‬ ‫وإذا عدل بالعلم المجموع جمع مؤنث ءسالما ا إلى إعرابه إعرا ء‬ ‫عدي ودتعدوي‪ ،‬وتءمري ومؤمنني‪.‬‬ ‫فإن كانت منقولة عن مثنى مثل الحسنتين والحرمين أو جمع سالم مثل (عابدون) و(ءأذرعات) و(عرفات) رددته‬ ‫إلى مفرده إن كان يعرب إعراب المثنى أو الجمع فقلت‪ :‬حسنني‪ ،‬حرمني‪ ،‬عابدني‪ ،‬ءأذرعي وعءرفي‪.

.‫قاعدة النسبة‬ ‫• تابع ‪ -‬قاعدة النسبة‪:‬‬ ‫– المركب‪ :‬ينسب إلى صدره سواءد ءأكان تركيبه تركيبا ا إسناديا ا مثل (تءأبط ش ن ارا) و(جاد‬ ‫الحق)‪ ،‬ءأم كان تركيبا ا مزجيا ا مثل بعلبك ومعد يكرب‪ ،‬ءأو كان تركيبا ا إضافيا ا مثل‪ :‬تيم‬ ‫اللت وامرئ القيس ورأس بعلبك ومملعب ا ء‬ ‫لسنة‪ .‬‬ ‫إذا مصدندر المركب الضافي بءأب ءأو مأم ءأو ابن مثل ءأبي بكر ومأم الخير‪ ،‬وابن عباس‪ ،‬نسبت‬ ‫إلى العجز فقلت‪ :‬بكري‪ ،‬وخيري‪ ،‬وعباسي‪.‬تنسب في الجميع إلى الصدر‬ ‫فتقول‪ :‬تءأبطني‪ ،‬وجادني‪ ،‬وبعلني‪ ،‬ومعدوني‪ ،‬وتيمني‪ ،‬وامرئي‪ ،‬ورأسي‪ ،‬وملعبني‪.‬‬ ‫وكذلك إذا ءأوقع د‬ ‫ت النسبمة إلى الصدر في التباس كءأن تنسب إلى عبد المطلب وعبد مناف‬ ‫وعبد الدار وعبد الواحد‪ ،‬ومجدل عنجر‪ ،‬ومجدل شمس‪ ،‬فتقول‪ :‬مطلبي ومنافي وداري‬ ‫وواحدي وعنجري وشمسي‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫شواذ النسب‬ ‫• ترخص العرب في باب النسب ما لم يترخصوا في غيره‪ ،‬ويكاد ءأكثر هذه الحوال التي مرت بك تكون‬ ‫خروج ا ا على القاعدة العامة للنسب حتى ظن بعضهم أن شواذ هذا الباب تعدل مقيسه‪.‬‬ ‫• ول يجوز بحال أن يقاس على هذه الشواذ وإنما تتبع في ءأمثالها القواعد المقررة‪.‬وثمة ءأعلم غير قليلة ل‬ ‫تنطبق على حالة من الحوال الثنتي عشرة التي تقدمت‪ ،‬سموها شواذ النسب‪ ،‬ءأرى ءأن مأسميها‬ ‫المنسوبات السماعية‪:‬‬ ‫سلمى نسبة دإلى قبيلة مسل ءتيم‬ ‫ءأموي نسبة إلى مأمية‬ ‫مستهلي نسبة إلى ال نءسهل‬ ‫ءبحراني نسبة إلى البحرين‬ ‫شآءم نسبة إلى الشام‬ ‫بءءدوي نسبة إلى البادية‬ ‫دبصري نسبة إلى الءبصرة‬ ‫تحتاني نسبة إلى تحت‬ ‫مقءرشي نسبة إلى قريش‬ ‫ءحروري نسبة إلى حروراء‬ ‫روحاني نسبة إلى الروح‬ ‫وتحداني نسبة إلى الوحدة‬ ‫• وقد يتبعون في أكثر هذه الكلمات القواعد المتقدمة وهو الحكم‪.‬‬ ‫• وهم يميلون إلى الخفة في النسب إلى العلم لكثرة دورانها على ا ء‬ ‫للسنة‪ .

‬‬ ‫ءفدعل‪ ،‬بمعنى (صاحب شيء) مثل‪ ،‬ءطدعم‪ ،‬ل ءدبس‪ ،‬ل ءدبن‪ ،‬ن ءدهر‪.‫شواذ النسب‬ ‫• وقع أن استغنوا عن ياء النسب بصوغ السم المراد النسبة إليه على أحد‬ ‫الوزان التية للدللة على شيء من معنى النسبة‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫فاعل للدللة على معنى (صاحب شيء) مثل تامر وطاعم ولبءس وكاءس بمعنى ذي‬ ‫تمر وذي طعام وذي لبن وذي كسوة بدل أن يقولوا تمري وطعامي ولبني وكسوي‪.‬‬ ‫دمتفعيل‪ ،‬بمعنى (صاحب شيء) مثل دم ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫دمتفعال‪ ،‬بمعنى (صاحب شيء) مثل دمتعطار بمعنى صاحب عطر‪.‬‬ ‫فنعال‪ ،‬للدللة على ذي حرفءة ما مثل نجار وحداد وخياط وعطار وبزاز إلخ‪ ،‬ومثل ما أنا‬ ‫ظلم (ل ينسب إل نءي ظلم) أو أي شيء ما وهو أبعد ما يكون عن المبالغة التي تفيدها‬ ‫الصيغة‪.‬‬ ‫حدضير بمعنى صاحب محضر (سرعة جتري)‪.

‫السم‬ ‫تقسيم السم باعتبار البناء‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬ويعنينا منها هنا ما ي ن ءطرد‬ ‫فيه البنامء قياسا ا ء‬ ‫لنه ذو جدوى عملية‪.‬ولك يمن مأسماء قليلة مأتت مبنية‪ .‬‬ ‫• في اللغـة أسماءم تتبنى على الفتـح أينما وقع ن‬ ‫وهذه السماتء منها ما تيبنى عن الفتـح ‪ ،‬وما تيبنى على‬ ‫الكسـر ‪ ،‬وما تيبنى على الضيم ‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫السماء المبنية‬ ‫لصل في ا م‬ ‫•ا م‬ ‫لسماـء أن تكون معربة‪ ،‬والعراب ظاهرة مطردة‬ ‫فيها‪ .‬‬ ‫ت في الكلمـ ‪.

‬‬ ‫• أ‪ -‬فمثاتله من الظرو ـ‬ ‫ف الزمانيـة والمكانيـة ‪ ،‬مثل ‪ :‬تيوصي الطباتء أنن ي تن مظ يممف الفمتم صبامح مسامء ‪ .‬‬ ‫أيد م‬ ‫عمشمر‬ ‫عنشمرمة ‪ .‫السماء المبنية‬ ‫ب منها تركيبا ا ممنزجيا ا مصييرهما‬ ‫ح ‪ :‬تيبنى على الفت ـ‬ ‫‪ .‬ثمتن متر ال يترخامـ ثلثمة م‬ ‫دينارا ا ‪ ،‬إحدى م‬ ‫عنشمرمة ليراة ‪  .‬‬ ‫عمشمر دينارا ا ‪ ،‬و ثمانمي م‬ ‫ـبـستممة م‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .1‬ما تيبنى على الفت ـ‬ ‫ح من السماـء ‪ ،‬ك يتل ما تريكـ م‬ ‫كالكلمـة الواحدـة ـمنن الظرو ـ‬ ‫ف والحواـل والعداـد ‪.‬اشتري ت‬ ‫عمشمر دينارا ا ‪ ،‬ومسنبمع م‬ ‫عنشمرمة ليراة ‪ .‬ومثل ‪ :‬تفرقوا مشمذمر مممذمر )متفرقين( وتفرقوا‬ ‫ت مبين م‬ ‫• ب‪ -‬وـمنن الحواـل مثل ‪ :‬هو جاري مبين م‬ ‫ي مسمبأ ‪  .‬‬ ‫المتناظراـن رأيين تمختلفين ‪ ،‬ووقمف تمقمـيدتم البرنام ـ‬ ‫ت أي تملصقا ا ‪ .‬مصمرنف ت‬ ‫ت أحمد م‬ ‫عمشمر واثنتي م‬ ‫عمشمر باستثناـء اثني م‬ ‫عمشمر إلى تسعمة م‬ ‫• جـ‪ -‬ومن العداـد من أحمد م‬ ‫ت الـمنعط ممف‬ ‫عنشمرمة ليراة ‪ .‬قميدمم‬ ‫ج مبينمن مبينمن ‪.

‬‬ ‫ف – تزر ت‬ ‫ت آثامر مبنعل ممب ي مك ‪ .‬أ تنبـعمد مراقبوا الطاقـة النوويـة من بيوننج ياننج أوائل عام ‪  .1‬ما تيبنى على الفت ـ‬ ‫ح من السماـء ‪ ،‬ك يتل ما تريكـ م‬ ‫كالكلمـة الواحدـة ـمنن الظرو ـ‬ ‫ف والحواـل والعداـد ‪.‬ريودي جانيرو‬ ‫غراند ‪ .‬أيما العلتم الجنبييمة مفتتتنمرتك على ل منفظها الذي مومرمد ن‬ ‫حنضمرممنو م‬ ‫أقيمم ممنصن ممع للبتروكيمائيات في م‬ ‫ب في مممحل ‪ .‬نقول ‪ :‬مشـهمد بيرنل هاربنر معركاة جوياة في الحر ـ‬ ‫ل ‪ .‬وغيرها ‪ .‬مثل ‪ :‬بيوننج ياننج ‪ ،‬وريودي نيرد ‪ ،‬وبيرنل هارمبنر ‪ ،‬ولينينن‬ ‫في ل تمغـتها الصليـة ‪ ،‬تثيم تتنعر ت‬ ‫ب العالميـة الثانيـة ‪ .‬‬ ‫ث يبنى الجزتء‬ ‫عيربت – صارت جزءا ا من الستعمال اللغوي في العربية – حي ت‬ ‫• د‪ -‬ومن العلمـ التي ت‬ ‫ب الممنوـع من الصر ـ‬ ‫ت ل منحمم مدينمة محتلمة ‪.‬مبين م‬ ‫الوتل فقط ‪ ،‬وتيعر ت‬ ‫ب الختر إعرا م‬ ‫ت عليه‬ ‫ت ‪ . 2003‬‬ ‫عاصممة البرازي ـ‬ ‫ب في الساحـة ‪.‬‬ ‫• هـ‪ -‬اسم ل النافيـة للجنس ‪ ،‬إذا كان مفردا ا ‪ ،‬وغيمر مضا د‬ ‫ف ‪ ،‬مثل ‪ :‬ل طال ـ م‬ ‫ملخص للساسيات‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫السماء المبنية‬ ‫• يتبع‪-‬‬ ‫ب منها تركيبا ا ممنزجيا ا مصييرهما‬ ‫ح ‪ :‬تيبنى على الفت ـ‬ ‫‪ .

‬نقول ‪:‬‬ ‫حذامـ فصدقوها‬ ‫حذامـ‬ ‫فإ ي من القومل ما قال ن‬ ‫– إذا قال ن‬ ‫ت م‬ ‫ت م‬ ‫ت مقطامـ وتسهامد ‪ ،‬إنذ سافرنا ‪.‬‬ ‫– سيبويـه أ م‬ ‫– أ تقمـيدتر سيبويـه وآرامءته ‪.‬‬ ‫ﺃ السماتء على وزـن فعاـل ‪ .‬‬ ‫ع ت‬ ‫– ونقول ‪ :‬مويدم ن‬ ‫• في مأسماـء فعل ا م‬ ‫لمر مثل‪:‬‬ ‫‪ ‬حذاـر مأن تكذبوا‪.‬‬ ‫– تممعل ي منم ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫السماء المبنية‬ ‫‪ .‬‬ ‫ت على سيبويـه ‪.‬وهي السماتء الواردتة على وزن )ـفعاـل( وما ختم بـ‬ ‫)ويه( ‪.‬وقد مومرمد هذا المونزتن ‪:‬‬ ‫• في أعلمـ النا ـ‬ ‫ث مثل ‪ :‬محذامـ ومقطامـ ‪ .2‬ما تيبنى على الكسـر من السماـء ‪ .‬‬ ‫خـتمم بـ )ويه( من السماـء مثل ‪ :‬ـسينمبموي نـه ‪ ،‬ومحاملوي نـة وغيـرها ‪.‬‬ ‫• ما ت‬ ‫حتد أساتذـة النحـيو العرب يـي ‪.

‬‬ ‫ل‬ ‫‪ ‬مثل ‪ :‬أتعتذتر عن الحضوـر بسب ـ‬ ‫عـرتفمك ـمنن قمنبتل وـمنن مبنعتد ‪ .‫السماء المبنية‬ ‫‪ .‬‬ ‫• المنادي المعل متم – غيتر المضا ـ‬ ‫ف ‪ ،‬والن يكـمرتة المقصودتة ‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .3‬ما تيبنى على المضيمـ ـمنن السماـء‪:‬‬ ‫• الظروتف التمنبمهممتة المقطوعتة عنن الضافـة لفظا ا ‪.‬والتقديتر ‪ :‬ـمنن قب ـ‬ ‫ب سفـر أخيمك ؟ أ م ن‬ ‫السفـر ‪ ،‬وـمنن مبنعـدـه ‪.‬‬ ‫‪ ‬يا سائتق ‪ ،‬أنزلني – من فضلك – هنا ‪.‬مثل‪:‬‬ ‫‪ ‬يا وائتل ‪ ،‬مرحبا ا ‪.

2‬الشبه المعنوي‪ :‬لدللتها على معنى يعبر عما يشبهه عادة بالحرف‪ ،‬فنحن نعرف‬ ‫ءأن التمني والترجي والتوكيد والجواب والتنبيه والنفي يعبر عنها بالحروف‪ ،‬فما‬ ‫أشبهها من المعاني كالشرط والستفهام‪ ،‬يعبر عنهما بالحرف تارة وبالسم تارة‪،‬‬ ‫ويلحق بهما ادلشارة‪ ،‬ولهذا الشبه المعنوي بنيت أسمامء الشرط وءأسماء الستفهام‬ ‫وءأسمامء ادلشارة‪.1‬الشبه الوضعي‪ :‬بءأن يكون السم على حرف أو حرفين كالضمائر ذهبت م‬ ‫ذهبتم‪ ،‬هو‪ ،‬هي‪ ،‬إلخ‪.3‬الشبه الفتقاري‪ :‬الحرف ليدل على معنى مستقل بنفسه‪ ،‬فهو مفتقر إلى غيره‬ ‫حتى يفيد معناى ما‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫‪ .‫السماء المبنية‬ ‫•‬ ‫البنامء سمة الحروف‪ ،‬وإنما بني ما بني من ا ء‬ ‫لسماء لشبهه بالحرف في‬ ‫لوجه ا ء‬ ‫وجه من ا ء‬ ‫لربعة التية‪:‬‬ ‫ت‪ ،‬ذهبنا‪،‬‬ ‫‪ ..‬‬ ‫‪ .‬ويلحق بالحروف في هذا‪ :‬ا ء‬ ‫لسمامء الموصولة فهي ل تفيد إل دإذا‬ ‫وصلت بجملة تسمى صلة الموصول فجعلوا هذا الفتقار علة بنائها‪.

‬وكل هذه المبنيات ل يخطمئ ءأحد في استعمالها على ما سمعت عليه إذ‬ ‫ل قاعدة لها‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬فمن هنا بنيت على ما قالوا‪..4‬الفتقار الستعمالي‪ :‬من الحروف ما يؤثر في غيره ول يتءأثر وهي ا ء‬ ‫لحرف العاملة‬ ‫كالنواصب والجوازم‪ ،‬ويشبهها في التتأثير وعدم التءأثر ءأسمامء ا ء‬ ‫لفعال‪ ،‬فكان هذا الشبه‬ ‫علة بناءء ءأسمادء ا ء‬ ‫لفعال عندهم‪.‬‬ ‫وهذه ا ء‬ ‫لسمامء كلها مبنية سماعا ا‪ .‬‬ ‫ومن الحروف ما ل يؤثر ول يتءأثر‪ ،‬كا ء‬ ‫لحرف غير العاملة‪ ،‬مثل ءأحرف الجواب (نعم‪ ،‬بلى)‪،‬‬ ‫وءأحرف التنبيه‪ ،‬ويشبهها في ذلك ءأسمامء ا ء‬ ‫لصوات‪ ،‬فهي ل تعمل في غيرها‪ ،‬ول يعمل‬ ‫غيرها فيها‪ .‫السماء المبنية‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫لوجه ا ء‬ ‫تابع – شبه السم المبني بالحرف في وجه من ا ء‬ ‫لربعة التية‪:‬‬ ‫‪ .‬ومن المبني سماعا ا أيضا ا بعض الظروف مثل (حيث‪ ،‬دإذا‪،‬‬ ‫الن‪ ،‬دإذ‪ ،‬إلخ‪ ).

‫السم‬ ‫تقسيم السم باعتبار الصرف‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫ا م‬ ‫لسماتء غير المنونة‬ ‫)الممنوعة من الصرف(‬ ‫السم‬ ‫)من حيث التنوين(‬ ‫)من‬ ‫أسماء غير منونة‬ ‫)الممنوع من الصرف(‬ ‫الممنوع‬ ‫أسماء منونة‬ ‫أعلم‬ ‫ما ختم بءألف تتأنيث‬ ‫صفات‬ ‫إذا كانت أعجمية‬ ‫إذا كانت مؤنثة ا ء‬ ‫لصل‬ ‫أفعل فعلء‬ ‫آخره ءألف‬ ‫تتأنيث مقصورة‬ ‫مع زيادة ا ء‬ ‫للف والنون‬ ‫مع التركيب المزجي‬ ‫ءفتعلن ءفتعلى‬ ‫آخره ءألف‬ ‫تتأنيث ممدودة‬ ‫على وزن خاص بالفعل‬ ‫ءأو يغلب فيه‬ ‫العدل ‪ -‬علة نظرية‬ ‫مفءعل ءأو مفعال ءأو ءمتفءعل‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ ‫ما كان على‬ ‫صيغة منتهى الجموع‬ .

‬‬ ‫السم غير المنون‪:‬‬ ‫• لكن هناك ءأسماء قليلة معربة غير مبنية تعامل بيءن بيءن‪ :‬فل يلحقها التنوين دإل في‬ ‫الضرورات الشعرية وما إليها‪ ،‬وتجر بفتحة بدل الكسرة في ءأغلب ءأحوالها‪ ،‬ول تجر بكسرة إل‬ ‫دإذا دخلتها (ال) ءأو مأضيفت مثل (ءأفضل) تقول‪( :‬مررت برجءل ءأفضءل منك) فإذا أضفتها ءأو‬ ‫ع ءرفتها جررتها بالكسرة فتقول‪( :‬مررت بءأفضدل الرجال ‪ -‬مررت با ء‬ ‫لفضدل)‪ .‫ا م‬ ‫لسماتء غير المنونة‬ ‫)الممنوعة من الصرف(‬ ‫السم المنون‪:‬‬ ‫• الكثرة الغالبة من السماء يدخلها التنوين في حالت دإعرابها كلها رفعا ا ونصبا ا وجرا ا مثل (هذا‬ ‫طائدر ‪ -‬رءأيت طائر ا ا ‪ -‬نظرت دإلى طائءر) ويقال لهذا التنوين تنوين التمكين‪ ،‬وقد مر بك حال‬ ‫ا ء‬ ‫لسماء المبنية التي تلزم حالة واحدة ول يدخلها تنوين التمكين‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬وتسمى هذه‬ ‫ن‬ ‫ا ء‬ ‫لسمامء بغير المنونة أو بالممنوعة من الصرف‪.

‫ا م‬ ‫لسماتء غير المنونة‬ ‫)الممنوعة من الصرف(‬ ‫ودإليك ضوابط هذه ا ء‬ ‫لسماء غير المنونة‪:‬‬ ‫•ا ء‬ ‫لسمامء غير المنونة ثلثة‪:‬‬ ‫– ءأعلم‪ ،‬وصفات‬ ‫– ما ختم بءألف تتأنيث‬ ‫– ما كان على صيغة منتهى الجموع‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫وكذلك إن لم تقصد العلمية نونت‪ ،‬تقول مثل ا‪) :‬مأقبل طنوس مع ط يتنودس آخر( فط يتنوس ا ت‬ ‫لولى علم ولذا لم تنون‪ ،‬أما‬ ‫ت‬ ‫الثانية فمعناها )آخر يسمى بطنوس( فهي عندك نكرة ل علم ولذا نيونت‪.‬‬ ‫لصل مثل‪) :‬قيدم ن‬ ‫–‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫الممنوع من الصرف ‪ -‬العلم‬ ‫• العلم تمتنع في ستة مواضع‪ :‬مع العجمة‪ ،‬والتنأنيث‪ ،‬وزيادة ا م‬ ‫للف والنون‪ ،‬والتركيب المزجي‪ ،‬ووزن الفعل‪،‬‬ ‫والعدل‪ ،‬وهذا بيانها‪:‬‬ ‫‪ .2‬إذا كانت مؤنثة ا م‬ ‫ت نائلتة إلى سعامد ومأخيها طلحمة هدياة(‪ ،‬سواءم مأسميت بها مذكرا ا مأم مؤنثا ا‪.‬‬ ‫–‬ ‫وجيوزوا تنوين الثلثي الساكن الوسط منها مثل )دعد( تقول‪) :‬مررت بدعدد صباحا ا( ما لم يكن أعجميا ا فقد التزموا‬ ‫منعه التنوين مثل‪) :‬سافرت روتز من حممص قاصدة ـإلى نيمس(‪.‬‬ ‫–‬ ‫‪ .‬فـإن كان العلم ا م‬ ‫لعجمي ثلثيا ا ساكن الوسط نيون‬ ‫م‬ ‫لخ يمفته تقول‪ :‬اعتذر جامك ـإلى جردج مأمس‪.‬‬ ‫وـإذا كان تنأنيث العلم عارضا ا كالمصادر مثل ا‪) :‬وداد‪ ،‬نجاح( مأو ا م‬ ‫لسماء المذكرة مثل )رباب( منعتها التنوين ـإن‬ ‫ت‬ ‫م‬ ‫ب‬ ‫سميت بها الناث‪ ،‬ونونتها ـإن سميت بها الذكور تقول‪) :‬تجتهد وداتد مع أخيها نجادح‪ .‬‬ ‫–‬ ‫وظاهر مأن السم ا م‬ ‫لعجمي ـإذا لم يكن علما ا في لغته لم يمنع من التنوين فلو سميت طفل ا بكلمة ل) تلون( التي‬ ‫تعني بالفرنسية )القمر( نونت السم فتقول‪) :‬مررت بل تلودن ينأكل(‪.‬سافر ودادم مع أختيه ربا م‬ ‫ونجامح مأمس(‪.1‬إذا كانت أعجمية‪ ،‬تقول‪ :‬قابل ـإبراهيتم شمعومن في ـإزمير‪ .

‬‬ ‫مع التركيب المزجي وهو ءأن تعتبر الكلمتان كلمة واحدة فيبنى جزمؤها ا ء‬ ‫لول على الفتح‬ ‫ويعرب الجزمء الثاني دإعراب الممنوع من الصرف‪( :‬لم يعنرج بخءتننصمر على بعءلب نءك ول‬ ‫ت)‪.‫الممنوع من الصرف ‪ -‬العلم‬ ‫–‬ ‫‪.3‬‬ ‫‪.‬وكذلك أسماء البلد والمواضع مثل‪( :‬جلجل‪ ،‬عكاظ) ينونونهما على معنى‬ ‫(المكان) ويمنعونهما على معنى (الرض) أو البلدة‪.‬‬ ‫حضءرمو ء‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .4‬‬ ‫هذا ولب نءد من مراعاة المعنى في أشباه ذلك كءأسماء القبائل والبلد‪ ،‬فالسمان (تميم وهذيل)‬ ‫مثل ا ينونونهما على اعتبار كل منهما اسما ا لجند القبيلة وأن قبله مضافا ا محذوفا ا هو (بنو)‪ .‬‬ ‫مع زيادة ا ء‬ ‫للف والنون مثل‪ :‬عدنان‪ ،‬عمران‪ ،‬عثمان‪ ،‬غطفان‪.‬فلما‬ ‫حذفت حل محلها في إعرابها المضاف إليه‪ ،‬ويمنعونهما التنوين على اعتبارهما اسمين‬ ‫لقبيلتين فيقولون‪ ( :‬أقبلت هذيدل تحارب تميما ا) أو‪( :‬أقبلت هذيمل تحارب تميءم)‪ ،‬فإذا ذكر‬ ‫المحذوف نون اسم القبيلة حتما ا إن لم يكن ثمة مانع آخر فيقولون‪( :‬أقبلت بنو هذيءل تحارب‬ ‫بني تميءم)‪ .

‬‬ ‫وءألحقوا بها مؤكدات الجمع المؤنث وهي‪( :‬مجمءع‪ ،‬كتع‪ ،‬مبصع‪ ،‬بمتع) حين تقول‪( :‬قرأ الطالبات كله ن ءن مجءممع‪،‬‬ ‫فءأثنيت عليهن جمءع)‪.‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫وا ء‬ ‫لعلم المعدولة هي‪:‬‬ ‫(مبلع‪ ،‬ثعل‪ ،‬جشم‪ ،‬جحى‪ ،‬جمع‪ ،‬دلف‪ ،‬زحل‪ ،‬زفر‪ ،‬عصم‪ ،‬عمر‪ ،‬قثم‪ ،‬قزح‪ ،‬مضر‪ ،‬هذل‪ ،‬هبل)‪.‬فإن أردت الحكاية قلت (جاء اقطتع واستغفر)‪.‬‬ ‫‪ .5‬دإذا كان العلم على وزن خاص بالفعل ءأو يغلب فيه مثل‪( :‬تغلب‪ ،‬يزيد‪ ،‬ش نءمر‪ ،‬ءأسعد‪ ،‬دإصبتع) تقول‪:‬‬ ‫ء‬ ‫ب وش نءمءر ومددئءل وكليب وقريءش)‪.‬وإن كان الفعل في أوله ألف وصل قطعتها عند التسمية بها‪ ،‬فإن سميت بـ(اقطتع‪،‬‬ ‫استغفر) تقول‪( :‬جاء دإقطمع وإستغفمر)‪ .‫الممنوع من الصرف ‪ -‬العلم‬ ‫‪ .6‬مع العدل‪ ،‬والعدل علة نظرية وذلك ءأن هناك خمسة عشر علما ا وردت عن العرب غير منونة على‬ ‫وزن (مفءعل)‪ ،‬و(مفءعل) ليس في ءأوزان المشتقات القياسية‪ ،‬فافترضوا ءأن ءأصل صيغتها (فادعل) وءأنهم‬ ‫عدلوا فيها عن (فاعل) إلى (مفءعل) فجعلوا ذلك مع العلمية علءة المنع‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫لربعة ظاهر غير نظري كما كان الحال في سابقاتها‪ ،‬ء‬ ‫والعدل في هذه السمادء ا ء‬ ‫لن مؤنث ءأجمع‪ :‬جمعاء‪،‬‬ ‫وجمعامء تجمع قياسا ا على جمعاوات ل على جمع‪.‬‬ ‫(طاف يزيمد وأسعمد في قبائل تغل ء‬ ‫– ولك في العلم المنقولة عن الفعال أن تعربها إعراب السم الذي ل ينصرف‪ ،‬أو تحكيها على حالها الذي‬ ‫نفلت عنه‪ ،‬والول أكثر‪ .

‬‬ ‫ودإن كان مؤنثه على غير (فتعلى) ننون‪ ،‬تقول‪ :‬انظر إلى كبش ءألياءن وغنمءة ءأليانءة فاشترهما‪.1‬تمتنع الصفة دإذا كانت على وزن ءأفعل الذي مؤنثه (فعلمء) مثل‪ :‬ءأخضر‪ ،‬أعرج‪،‬‬ ‫تقول‪( :‬هذا رجدل ءأعرمج في حلءة خضراءء)‪.2‬وإذا كانت على وزن (فتعلن) الذي مؤنثه (فتعلى) مثل‪( :‬عطشان‪ ،‬غضبان) تقول‪:‬‬ ‫(انظر كل عطشاءن فاسقه وك نءل غضبان فءأرضه)‪.‫الممنوع من الصرف ‪ -‬الصفات‬ ‫•‬ ‫الصفات تمتنع مع ثلثة أوزان‪ :‬أ ءتفعل فعلء‪ ،‬ءفتعلن ءفتعلى‪ ،‬مفءعل ءأو مفعال ءأو‬ ‫ءمتفءعل‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫فدإن كان مؤنث (أفعل) غير (فعلء) ننون مثل‪( :‬في القاعة رجل ءأرمدل إلى جانب امرءأة‬ ‫ءأرملة)‪ .‬وكذلك (ءأرنب) و(ءأربدع) منونان ء‬ ‫لنهما اسمان ل صفتان‪.‬‬ ‫‪ .

‫الممنوع من الصرف ‪ -‬الصفات‬ ‫‪ .‬‬ ‫ءأما أ مءخر فمعدولة ء‬ ‫–‬ ‫لنها جمع (مأخءرى)‪ ،‬و(مأخرى) مؤنث (آخر) على وزن (ءأفعل) اسم‬ ‫تفضيل‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫ث ومرباءع‪ ،‬ءأو ءمتثل ء‬ ‫ت ونساءد أ مءخمر ءمتثنى ومثل ء‬ ‫(ءأقبل المدعوا م‬ ‫لعداد فإن هذه الصفات تقاس من ا ء‬ ‫– والعدل ظاهر في ا ء‬ ‫لعداد حتى العشرة‪ ،‬فمربع‬ ‫ومرباع معدولتان عن (ءأربعة) (ومأحاد وءموءحد) معدولتان عن (واحد) وهكذا البقية‪.‬والعدل فيها هو خروجها عن قياس ءأسمادء التفضيل التي ل تجمع تقول‪:‬‬ ‫(ءأقبل المدعوات ونساءد ءأفضمل) بصيغة الفراد‪ ،‬فعدلوا بـ(آخر) عن قياس ءأخواتها‬ ‫وجمعوها فقالوا (ونساءد أ مءخمر)‪..‬إلخ)‪.3‬الصفات المعدولة وءأوزانها‪ :‬مفءعل مثل (أ مءخر) وءمتفعل ومفعال مثل (ءمتربءع ومرباع) تقول‪:‬‬ ‫ث وءمترءبع‪ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫الممنوع من الصرف –‬ ‫ما ختم بمألف تمأنيث‬ ‫ما ختم بءألف تءأنيث‪:‬‬ ‫• كل اسم آخره ءألف تتأنيث مقصورة مثل (دذكرى‪ ،‬قتلى‪ ،‬مزلفى) ءأو‬ ‫حراء‪ ،‬شعراء‪ ،‬ءأنبياء‪ ،‬عذراء) يمنع‬ ‫ءألف تتأنيث ممدودة مثل (ءص ت‬ ‫التنوين ويجر بالفتحة تقول‪ :‬مررت في صحراءء على قتلى‬ ‫كثيرين‪.

‫الممنوع من الصرف –‬ ‫صيغة منتهى الجموع‬ ‫ما كان على وزن صيغة منتهى الجموع‪:‬‬ ‫• صيغ منتهى الجموع وهي كل جمع يعد ءألف تكسيره حرفان ءأو ثلثة‬ ‫ءأوسطها ساكن مثل‪( :‬مساجد‪ ،‬مصابيح‪ ،‬شواعر‪ ،‬كراسني‪ ،‬مجاءل) ممنوعة من‬ ‫التنوين‪ ،‬تقول‪( :‬مأضيئت مساجمد عندةد بمصابيءح وهاجة‪ ،‬جلسوا على كراس نءي‬ ‫من فضة) والسم المنقوص الذي على هذه ا ء‬ ‫لوزان تحذف يامؤه رفعا ا وجرا ا ويقدر‬ ‫عليها علمة العراب‪ ،‬ءأما التنوين الظاهر (هذه مجاءل واسعة) فتنوين عوض‬ ‫عن اليادء المحذوفة ل تنوين إعراب‪.‬‬ ‫وبعضهم ينون سراويل في النكرة فإذا سمى بها رجل ا منعها التنوين‪.‬‬ ‫• وما كان على هذه ا ء‬ ‫لوزان ودإن لم يكن جمعا ا عومل معاملتها‪ ،‬فـ(سراويل)‬ ‫مفرد وجمعه سراويلت‪ ،‬وكذا شراحيل‪ ،‬تقول‪( :‬لشراحيءل سراويمل طويلة)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫السم‬ ‫المصادر‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬وتجـر يتدته عن الزمان ـ يميزته من الفعل‬ ‫ـ الذي يد يتل على المحمد ـ‬ ‫ث مرتبطا ا بالزماند ‪ .‬كانت كلمة م " ن ءءصءر "‪  ‬دفعل ا لنها ءد ن ءلت على ال ء‬ ‫ت على دفتعدل ال نءنصدر من غير د اقتران ء بزمن ء ‪.‬‬ ‫كلمة " نصرا ا‪ "  ‬مصدرا ا لنها ءدل ن ء ت‬ ‫• مصدر الفعل ما تضمن ءأحرفه لفظا ا ءأو تقديراا‪ ،‬دال ا على الحدث مجردا ا من الزمن مثل‪ :‬عدلم‬ ‫عتلما ا وناضل نضال اوع نءلم تعليما ا واستغفر استغفارا ا‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫• وإليك ءأوزان ‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫مصادر ا ء‬ ‫لفعال الثلثية‬ ‫مصادر ا ء‬ ‫لفعال الرباعية‬ ‫مصادر ا ء‬ ‫لفعال الخماسية‬ ‫مصادر ا ء‬ ‫لفعال السداسية‪.‬وكانت‬ ‫ن ءتصرا ا‪ .‬فإذا قلنا ‪ :‬ن ءءصءر اللمه العراقيين على أعدادئدهم‬ ‫حءددث المقتءدرن د بالزمن الماضي ‪.‫المصدر واسم المصدر‬ ‫• المصدتر ‪ :‬ما د يمل على المحمدث ـ مجردا ا من الزمان ‪ .

‬دوزارة‪ ،‬دنيابة‪ ،‬دإمارة‪ ،‬زعامة‬ ‫الغالب فيما دل على اضطراب‬ ‫ءفءعلن‬ ‫فءوران‪ ،‬غءليان‪ ،‬جولن‪ ،‬جيشان‬ ‫الغالب فيما دل على امتناع‬ ‫فعال‬ ‫دإباء‪ ،‬دجماح‪ ،‬دنفار‪ ،‬شراد‬ ‫الغالب فيما دل على داءء‬ ‫مفعال‬ ‫مزكام‪ ،‬مصداع‪ ،‬مدوار‬ ‫الغالب فيما دل على سير‬ ‫فعيل‬ ‫رحيل‪ ،‬رسيم‪ ،‬ذميل‬ ‫الغالب فيما دل على صوت‬ ‫مفعال ‪/‬‬ ‫ءفعيل‬ ‫عواء‪ ،‬منباح‪ ،‬مموامء‪ / ،‬زئير‪ ،‬نهيق‪ ،‬ءأنين‬ ‫م‬ ‫الغالب فيما دل على لون‬ ‫مفتعلة‬ ‫صتفرة‪ ،‬خضرة‪ ،‬زرقة‬ ‫مصدر المتعدي من باب (فءعل) و(فدعل)‬ ‫ءفتعءل‬ ‫نتصءر وءفتهءم‬ ‫مصدر اللزم من (ءفعل)‬ ‫مفعول‬ ‫مصعود‪ ،‬نزول‪ ،‬مجلوس‬ ‫مصدر اللزم من (ءفدعل)‬ ‫ءفءعءل‬ ‫ضجر‪ ،‬بطر‪ ،‬عطش‪ ،‬حءور‬ ‫مصدر اللزم من (ءفمعل)‬ ‫مفعولة ءفعالة‬ ‫صعوبة وسهولة ‪ /‬نباهة وشجاعة‬ ‫ضوابط غالبة تتبع المعنى أو غير ذلك‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫مصدر الثلثي‬ ‫لصلي (ءفتعل) لكثرته و ء‬ ‫• ميظن أن وزنه ا ء‬ ‫لن قياس مصدر المرة التي بيانه هو (ءفتعل)‪ ..‬‬ ‫الوزن‬ ‫مثال‬ ‫الغالب فيما دل على حرفة ءأو شبهها‬ ‫دفعالة‬ ‫تجارة‪ ،‬حدادة‪ ،‬خياطة‪ .‬وءأوزانه كثيرة وهي‬ ‫سماعية‪ ،‬وقد يتأتي للفعل الواحد مصدران فءأكثر‪.

‫مصدر الرباعي‬ ‫الفعل‬ ‫الرباعي‬ ‫فعلل‬ ‫الثلثي المزيد بحرف‬ ‫الوزن‬ ‫مثال‬ ‫ءفتعءللة‬ ‫دفتعلل‬ ‫دحرج دحرجاة و أحيانا ا‪ :‬دحرج ددتحراج‬ ‫المضعف جاء منه الوزنان‪:‬‬ ‫زلزل زلزلة ودزتلزال ا‬ ‫تفعيل‬ ‫ح نءسن تحسينا ا‬ ‫فنعل‬ ‫تءتفدعلة‬ ‫ز نءكى تزدكية‬ ‫(التامء عوض من ياء تفعيل)‬ ‫الثلثي المزيد بحرف‬ ‫أ ءتفعل‬ ‫إفعال‬ ‫ءأكرم دإكراما ا‬ ‫الثلثي المزيد بحرف‬ ‫فاعل‬ ‫مفاعلة دفعال (لكثير‬ ‫من ا ء‬ ‫لفعال)‬ ‫ناضل نضال ا ومناضلة‪ ،‬حاور محاوراة ودحوارا ا‬ ‫الثلثي المزيد بحرف‬ ‫(معتل الخر)‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫مصدرالخماسي‬ ‫مصادره كلها قياسية‪:‬‬ ‫وزن الفعل‬ ‫الرباعي المزيد بحرف‬ ‫الثلثي المزيد بحرفين‬ ‫وزن المصدر‬ ‫مثال‬ ‫تءءفتعءلل‬ ‫تءءفتعل مل ا‬ ‫ءتدتحءرج تءءدتحمرجا ا‬ ‫اتفءتعل‬ ‫افتعال‬ ‫اجتمع اجتماعا ا‬ ‫اتنفعل‬ ‫انفعال‬ ‫انطلق انطلقا ا‬ ‫تفعل‬ ‫تف نمعل‬ ‫تك نءسر تك نمسرا ا‬ ‫تفاعل‬ ‫عءل‬ ‫تفا م‬ ‫تمارض تمامرضا ا‬ ‫اتفءع نءل‬ ‫افعلل‬ ‫اصف نءر اصفرارا ا‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫مصدرالسداسي‬ ‫مصادره كلها قياسية‪:‬‬ ‫وزن الفعل‬ ‫الرباعي المزيد بحرفين‬ ‫الثلثي المزيد بثلثة‬ ‫ءأحرف‬ ‫وزن المصدر‬ ‫مثال‬ ‫اتفعل ء نءل‬ ‫افعن تل ءءل‬ ‫اتفدع ن ء‬ ‫لل‬ ‫اتفدعتنلءل‬ ‫اقشع ن ءر اقشعرارا ا‬ ‫احرتنجم احرنجاما ا‬ ‫استتفعل‬ ‫استفعال‬ ‫استفهم استفهاما ا‬ ‫اتفعا نءل‬ ‫افعيعال‬ ‫اصفار اصفيرارا ا‬ ‫اتفعوعل‬ ‫افعيعال‬ ‫اعشوشب اعشيشابا ا‬ ‫اتفع ن ءول‬ ‫افدعءوال‬ ‫اجلنوذ اتجدلواذا ا‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫على وزن ماضيه بضم ما قبل آخره‪ :‬تقاتلوا تقاتم ا‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫مصدرالخماسي والسداسي‬ ‫• وفي جميع هذه الوزان الخماسية والسداسية كسر الحرف الثالث‬ ‫من الفعل وزيدت ألف قبل الخر‪ ،‬إل المبدوء بتاءزائدة فمصدره‬ ‫ل‪ ،‬تدحرج تدحرجا ا‪.

2‬‬ ‫يصاغ من الثلثي على وزن (ءمفعل) مثل‪ :‬مضءرب‪ ،‬مشرب‪ ،‬ءمتوقى‪ .‬‬ ‫مصدر المرة‪ :‬يصاغ للدللة على عدد وقوع الفعل‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫يصاغ من الثلثي على وزن (ءفعلة) مثل‪ :‬ءأقرأ م في النهار ءقترءأة وءأكتب كتبتين فءأفرح فرحاءت‬ ‫ثلثاا‪.‬‬ ‫ومن غير الثلثي يكون المصدر الميمي على وزن اسم المفعول‪ :‬ءأسءأمني ممترتءءقب القطار‪:‬‬ ‫ارتقاب‪.‬ءأما المثال الواوي‬ ‫المحذوف الفاء في المضارع مثل (وعد) فمصدره الميمي على (متفدعل) مثل موعد‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫فإن كان في المصدر تادء‪ ،‬د نءل على المرة بالوصف فيقال‪ :‬ءأنتلت دإنالة واحدة‪.‬‬ ‫لشهر وا ء‬ ‫ودإذا كان للفعل مصدران ءأتى مصدر المرة من المصدر ا ء‬ ‫لقيس مثل‪ :‬زلزله زلزلاة ول يقال‬ ‫(زلزله دزلزالة)‪.1‬‬ ‫المصدر الميمي‪ :‬يبدأ م بميمزائدة‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫‪.‫أنواع المصادر‬ ‫‪.‬‬ ‫ويصاغ من غير الثلثي بإضافة تاءء إلى المصدر‪ :‬انطلق انطلقتين في اليوم‪.

‬‬ ‫وليس لغير الثلثي مصدر هيئة ودإنما يدل عليها بالوصف ءأو بادلضافة مثل‪ :‬يتنقل تننقمءل‬ ‫الخائف‪ ،‬ويستفهم استفهاما ا ممدلحا ا‪.‬‬ ‫هذا وقد ش نءذ مجيمء وزن (دفتعلة) من غير الثلثي‪ ،‬فقد سمع ل ء‬ ‫لفعال التية‪ :‬اختمرت المرءأة‬ ‫ت دنتقبة بارعة‪ ،‬واعتم الرجل دع نءمة جميلة‪.‬‬ ‫دخمراة حسنة‪ ،‬وانتقب ت‬ ‫المصدر الصناعي‪ :‬يشتق من الكلمات مصدر بزيادة ياءء مشددة على آخره بعدها تاء‪،‬‬ ‫يقال له المصدر الصناعي مثل‪ :‬ادلنسانية‪ ،‬الديمقراطية البهيمية‪ ،‬ومثل العالمية‪ ،‬ا ء‬ ‫لسبقية‪،‬‬ ‫الحرية‪ ،‬التعاونية ‪..3‬‬ ‫مصدر الهيئة‪ :‬يصاغ للدللة على الصورة التي جرى عليها الفعل‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫‪.‬ل فرق في ذلك بين الجامد والمشتق‪.‫أنواع المصادر‬ ‫‪.4‬‬ ‫يصاغ من الثلثي على وزن (دفتعلة) مثل‪ :‬يمشي دمتشية المتكبر‪ ،‬فإن كان مصدره على وزن‬ ‫(دفعلة) دللنا على مصدر الهيئة بالوصف ءأو بالضافة مثل‪ :‬ينشد دنشداة واضحة‪ ،‬دنتشدءة تلهف‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫• فكلمة (قتال) ليست اسم مصدر من (قاتل) ء‬ ‫لن فيها يااء مقدرة‬ ‫بعد القاف (قيتال)‪ ،‬و(زنة) ليست اسم مصدر من (وزن) ء‬ ‫لن الواو‬ ‫الناقصة منها عوضت بتاءء في الخر‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫اسم المصدر‬ ‫• ما دل على معنى المصدر ونقص عن حروف فعله دون عوض ءأو‬ ‫تقدير فهو اسم مصدر مثل‪ :‬عطاء من (ءأعطى دإعطاء)‪ ،‬و(سلم)‬ ‫من (س نءلم تسليما ا)‪ ،‬و(عون) من (ءأعان دإعانة)‪ ،‬و(زكاة) من (ز نءكى‬ ‫تزكية)‪.

‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫‪ .2‬وردت سماعا ا ءأسمادء بمعنى المصدر على وزن اسم الفاعل ءأو اسم‬ ‫المفعول مثل‪ :‬العاقبة‪ ،‬العافية‪ ،‬الباقية‪ ،‬ال نءدالة‪ ،‬الميسور‪ ،‬المعسور‪،‬‬ ‫المعقول‪.‫المصدر ‪ -‬ملحظات ثلث‬ ‫‪ .1‬يصاغ من الثلثي مصادر تدل على المبالغة على وزن (تءتفعال) قياسا ا مثل‬ ‫تتضراب‪ ،‬تسيار‪ ،‬ءتسكاب‪ ،‬وهي مفتوحة التادء دإل في كلمتين تامؤهما مكسورة‬ ‫هما دتبيان ودتلقاء‪.3‬المصادر المؤكدة ل تثنى ول تجمع ول تتغير في التذكير والتتأنيث مثل‪:‬‬ ‫نصرتهم في ثلث معارك نصرا ا‪ ،‬وكذلك المصدر الذي يقع صفة بقصد‬ ‫المبالغة مثل‪ :‬هذا رجدل ثقدة وهي امرأ ءةد عددل وهم رجادل صدق‪.

‬فـ(الحساب) مفعول به للمصدر (تعلم)‬ ‫‪ .‬فـ(أعداءء)مفعول به للمصدر (النكاية)‪.2‬مضافا ا مثل‪ :‬أعجبني تع نملمك الحسا ء‬ ‫والكاف مضاف إليه لفظا ا وهو الفاعل في المعنى‪.1‬مجردا ا من (ال) والضافة‪ ،‬مثل (ءأمدر بمعروف صدقة‪ ،‬ودإعطاءد فقيرا ا كسااء صدقة)‬ ‫فالجار والمجرور (بمعروف) تعلقا ا بالمصدر (ءأمر) ء‬ ‫لن فعله (ءأمر) يتعدى إلى المتأمور‬ ‫ت‬ ‫به بالبادء‪ ،‬و(إعطامء) المصدر نصبت مفعولين ء‬ ‫لن فعلها ينصب مفعولين‪.‬‬ ‫ء‬ ‫ب‪ .3‬محلى ب(ال) مثل‪ :‬ضعيف النكايدة أعداءءه‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫‪ .‫عمل المصدر واسمه‬ ‫•‬ ‫المصدر ءأصل الفعل‪ ،‬ولذلك يجوز ءأن يعمل هو واسم المصدر عمل فعلهما‬ ‫في جميع أحواله‪:‬‬ ‫‪ .

‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .2‬أن يصح حلول الفعل محلهما مصحوبا ا بـ(أ ءتن) المصدرية ءأو (ما) المصدرية تقول‪:‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ب‪ ،‬وإذا كان الزمان للحال قلت‪:‬‬ ‫ب = يعجبني أن تتعلم الحسا ء‬ ‫يعجبني تع نملمك الحسا ء‬ ‫ب اليوم‪.‬وكذلك المصادر‬ ‫بالمصدر السابق (صو د‬ ‫المصغرة ل تعمل فل يقال (سرني مفتتيحك الباب)‪.1‬ءأن ينوبا عن فعلهما‪ :‬عطااء الفقيءر‪ ،‬حبسا ا المجرءم‪.‬‬ ‫يعجبني ما تتعلمم الحسا ء‬ ‫وعلى هذا‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫ل تعمل المصادر التي ل يراد بها الحدوث مثل (مأحب صوت المطرب‪ ،‬ءأنت واسع‬ ‫العلم)‪ ،‬ول المصادر المؤكدة مثل (ءأكرمت إكراما ا الفقيءر) فالفقير مفعول للفعل (ءأكرم)‬ ‫والمصدر مؤكد ل عمل له‪،‬‬ ‫ت‬ ‫ول المصادر المبنية للنوع ءأو العدد مثل (زرت زورتين أخاك فإذا له صو د‬ ‫ت صو ء‬ ‫ت) لم تنصب‬ ‫سبع) فـ(ءأخاك) نصب بالفعل (زرت )ل بالمصدر المبين للعدد‪ ،‬و(صو ء‬ ‫ت) ولكن بفعل محذوف تقديره (يصوت)‪ .‫عمل المصدر واسمه‬ ‫•‬ ‫ول يعمل المصدر واسم المصدر إل في حالين‪:‬‬ ‫‪ .

‫المصدر ‪ -‬أحكام ثلثة‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫)سامءني انتهاتر الفقيـر والمسكين = والمسكيمن(‪.‬ول يقال‪) :‬الفقيمر يعجبني إكرامك(‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .3‬يجوز في تابع المعمول المضاف ـإليه المصدر الجر مراعااة للفظ والرفع‬ ‫مأو النصب مراعااة للمحل مثل‪) :‬سررت بزيارة مأخيك ومأبيه = ومأبوه(‪.‬‬ ‫• ملحظة‪ :‬للمصدر الميمي ولسم المصدر في عملهما عمل المصدر‬ ‫كل الحكام المتقدمة‪.‬‬ ‫‪ .2‬ـإذا تأريد ـإعمال المصدر تأخر نعته‪) :‬تفيدك قرامءتتك الدرس الكثيرتة( ول‬ ‫يقال )تفيدك قرامءتك الكثيرتة الدرمس(‪.1‬ل يتقدم مفعول المصدر عليه إل إذا كان المصدر نائبا ا عن فعله مثل‪:‬‬ ‫)المجرمم حبسا ا( مأو كان المعمول ظرفا ا مأو جارا ا ومجرورا ا مثل‪) :‬تتجنب‬ ‫بالدار المرور(‪ .

‫السم‬ ‫تقسيم السم باعتبار الشتقاق‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫• الشتقاق‪ :‬ءأخذ كلمة من مأخرى مع تناسب بينهما في المعنى‬ ‫وتغيير في اللفظ مثل (ءحسن) من (حمسن)‪.‫المشتقات‬ ‫•ا م‬ ‫لسماتء المشتقة سبعة‪ :‬اسم الفاعل‪ ،‬واسم المفعول‪ ،‬والصفة‬ ‫المشبهة‪ ،‬واسم التفضيل‪ ،‬واسم الزمان‪ ،‬واسم المكان‪ ،‬واسم‬ ‫اللة‪.‬‬ ‫• وءأصل المشتقات جميعا ا المصدر‪.

‫السم‬ ‫)من حيث الشتقاق(‬ ‫اسم المكان‬ ‫اسم اللة‬ ‫اسم التفضيل‬ ‫اسم الزمان‬ ‫اسم المفعول‬ ‫الصفة المشبهة‬ ‫اسم الفاعل‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫• ويشتق من ا ء‬ ‫لفعال الثلثية على وزن فاعل مثل‪ :‬ناصر‪ ،‬قائل‪ ،‬واعد‪ ،‬رام‪ ،‬قاض‪ ،‬شاند‪ .‬ويكون من غير‬ ‫الثلثي على وزن مضارعه المعلوم بإبدال حرف المضارعة ميما ا مضمومة وكسر ما قبل آخره مثل‪:‬‬ ‫ممك تدرم‪ ،‬ممتستغدفر‪ ،‬متخادصمان‪ ،‬متجدنمع‪ ،‬مختار‪ ،‬مصطءف‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫– ءفعيل مثل‪ :‬رحيم‪ ،‬عليم‪.‬‬ ‫– دمتفعال مثل‪ :‬دمتقوال‪.‫اسم الفاعل‬ ‫• يصاغ اسم الفاعل للدللة على من فعل الفعل على وجه الحدوث‪ :‬مثل‪ :‬أكاتب ءأخوك درسه‪ ،‬ءأو‬ ‫على من قام به الفعل مثل‪ :‬مائت سليم‪.‬‬ ‫– ءفمعول مثل‪ :‬قؤول‪ ،‬غفور‪ ،‬ضروب‪.‬‬ ‫• ودإذا مأريد الدللة على المبالغة محنول اسم الفاعل إلى إحدى الصيغ التية‪:‬‬ ‫– ف ن ءعال مثل‪ :‬غ ن ءفار ضنراب‪.‬‬ ‫– ءفدعل مثل‪ :‬حدذر‪.

‬‬ ‫عس = طعاتن) دفنعيل‬ ‫• وهناك صيغ مأخرى سماعية مثل‪ :‬دمتفعل (دمتد ء‬ ‫كير ودمعطير‪ ،‬ومفءعلة مثل‬ ‫ودمتفعيل (للمداوم على الشيء) مثل س د ن‬ ‫حكة‪ ،‬وفاعول مثل فاروق وحاطوم وهاضوم‪ ،‬ومفعال‬ ‫مهمءزة ولمءزة ومض ء‬ ‫مثل مطوال ومكبار‪ ،‬ومف نءعال مثل كبار وحنسان‪.‬‬ ‫• ملحظة‪ :‬صيغ (فعول ومفعال ودمتفعل ودمتفعيل) يستوي فيها المذكر‬ ‫والمؤنث نقول‪ :‬رجل معطير وامرءأة معطير‪ ،‬ورجل رمؤوم ومأم رمؤوم‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫اسم الفاعل‬ ‫• يلحظ مأن مأفعال صيغ المبالغة كلها متعدية‪ ،‬وقيل مأن تنأتي من‬ ‫الفعل اللزم‪.

‬‬ ‫– ‪ -2‬دإذا خل من (ال) فلب نءد لعمله من شرطين‪:‬‬ ‫• أ‪ -‬ءأن يكون للحال ءأو للستقبال‪.‬‬ ‫• هذا والمفرد والجمع من اسم الفاعل ومبالغاته في العمل سواء‪.‬وقد يضاف إلى مفعوله بالمعنى مثل‪( :‬أ ءءأخوك زائمر رفيقده) فرفيق مضاف إليه لفظا ا وهو‬ ‫المفعول به معنى‪ ،‬هذا ول يضاف اسم الفاعل إلى فاعله البتة على عكس ما رءأيت في‬ ‫المصدر‪ ،‬ويعمل في حالين‪:‬‬ ‫– ‪ -1‬دإذا تحلى بـ(ال) عمل دون شرط‪ :‬الممكرمم ضيءفه محمود‪ ،‬مررت بالمكردم ضيءفه إلخ‪.‫اسم الفاعل ‪ -‬عمله ومبالغاته‬ ‫• يعمل اسم الفاعل عمل فعله المبني للمعلوم ‪ ،‬تقول (أ ءزائدرد أخوك رفيءقه = ءأيزور ءأخوك‬ ‫رفيقه)‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫• ومبالغات اسم الفاعل تعمل عمله بشروطه وءأكثرها عمل ا وزن (ف ن ءعال) فمفعال ففعول فءفدعل‪ :‬هذا ظل نءدم‬ ‫الضعفاءء ‪ -‬مررت بمنحاءر ادلبءل ‪ -‬القؤومل الخيءر محبوب ‪ -‬أ ءرحيمد ءأبوك ءأطفاله ‪ -‬ما حذدرد عد نءوه‪.‬‬ ‫• ب‪ -‬ءأن يسبق بنفي أو استفهام‪ ،‬أو اسم يكون اسم الفاعل خبرا ا له ءأو صفة ءأو حال ا مثل‪ :‬ما منصدف خالدد‬ ‫ئ درسه ‪ -‬مررت برجل حازءم ءأمتءعته (وقد يحذف الموصوف دإذا‬ ‫ب ءأنت معي ‪ -‬أخوك قار د‬ ‫أخاه ‪ -‬هل ذاه د‬ ‫علم تقول‪ :‬مررت بحازءم ءأمتعته) ‪ -‬رءأيت ءأخاك رافعا ا يده بالتحية‪.

‬ءأما المحلى بـ(ال) فل يتقدم معموله عليه‪.‬‬ ‫• وفي غير هذين الحالين يجوز تقديمه تقول‪( :‬ءأهذا ضيءفه مكردم) و(ليس‬ ‫ءأخوك خصءمه بمنصف)‪ .‫اسم الفاعل‬ ‫ملحظتان‪:‬‬ ‫‪ .2‬يجوز تقديم معمول اسم غير المحلى بـ(ال) عليه‪ ،‬إل إذا كان مجرورا ا‬ ‫بادلضافة ءأو بحرف جر ءأصلي‪ ،‬تقول‪ :‬ءأهذا جامر ممكدرءم ضيفه؟ ليس ءأخوك‬ ‫مسيئا ا إلى خصمه‪.1‬يجوز في تابع المفعول المضاف إليه اسم الفاعل‪ ،‬الجر مراعاة للفظ‬ ‫والنصب مراعاة للمحل على نحو ما مر في المصدر‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫‪ .

‬‬ ‫يم ت‬ ‫• ل يصاغ اسم المفعول إل من الفعل المتعدي‪ ،‬فدإذا مأريد صياغته من فعل لزم فيجب ءأن‬ ‫يكون معه ظرف ءأو مصدر ءأو جار ومجرور‪:‬‬ ‫– السرير منودم فوقه‪ ،‬ا ء‬ ‫لرض متسابق عليها‪ ،‬هل مفرودح اليوم فردح عظيم؟‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫ي (أصلها‬ ‫• ويكون من الثلثي على وزن (مفعول)‪ :‬مضروب‪ ،‬ممدوح‪ ،‬موعود‪ ،‬مغمز ن در‪ ،‬مرم ن د‬ ‫مرمودي قلبت الواو يااء)‪ ،‬مقول‪ ،‬مدين (ءأصلها مقوول ومديون‪ :‬تحذف العلة في الفعل ا ء‬ ‫لجوف‬ ‫ويضم ما قبلها دإن كانت العلة واواا‪ ،‬ويكسر دإن كانت يااء)‪.‬‬ ‫• ويصاغ من غير الثلثي على وزن المضارع المجهول بدإبدال حرف المضارعة ميما ا مضمومة‬ ‫وفتح ما قبل الخر‪ :‬ي مكءرم‪ :‬مم ك تءرم‪ ،‬يمتستغءفر‪ :‬ممتستءتغءفر‪ ،‬ي مءتداول‪ :‬ممتداءول‪ ،‬ي متصطفى‪ :‬ممتصطءفى‪،‬‬ ‫ختار‪ :‬ممختار‪.‫اسم المفعول‬ ‫• يصاغ اسم المفعول للدللة على من وقع عليه الفعل‪.

‬شادتدت أخاك فأنا مشاد وأخوك ممشاد‪،‬‬ ‫والتفريق بالقرينة‪.‫اسم المفعول‬ ‫• ملحظة‪ :‬بمعنى اسم المفعول صيغ ءأربع سماعية يستوي فيها‬ ‫المذكر والمؤنث‪.‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫‪ -1‬ءفعيل‪ :‬جريح‪ ،‬قتيل‪.‬‬ ‫حن‪ ،‬دطترح‬ ‫‪ -2‬دفتعل‪ :‬شاة دذبدح (مذبوحة)‪ ،‬دط ت‬ ‫‪ -3‬ءفءعل‪ :‬ءقنص‪ ،‬ءسءلب‪ ،‬جءلب‬ ‫‪ -4‬مفتعلة‪ :‬مأكلة‪ ،‬ممضغة‪ ،‬مطعمة‬ ‫• تنبيه‪ :‬يجتمع أحيانا ا اسم الفاعل واسم المفعول من غير الثلثي‬ ‫على صيغة واحدة في المضعف والجوف مثل اختاءرك رئيسك‬ ‫فأنت مختار ورئيسك مختار‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫• ءأما السم المنسوب فيرفع نائب فاعل فقط ء‬ ‫لن ياءءه المشددة بمعنى‬ ‫(منسوب) تقول‪ :‬ءأحمص نمي جامرك = أ ءمنسوب جامرك دإلى حمص = أ ءمينءسب‬ ‫جارك إلى حمص‪.‬‬ ‫– ‪ -2‬ما خالد ممن تءصدف أخوه ‪ -‬هل ءأخوك مقروءد درمسه ‪ -‬مررت برجل محزومءة ءأمتعتممه ‪-‬‬ ‫رءأيت ءأخاك مرفوعاة يمده بالتح ن ءية‪.‫اسم المفعول‬ ‫• عمل اسم المفعول والسم المنسوب‪:‬‬ ‫• يعمل اسم المفعول عمل فعله المبني للمجهول في ا ء‬ ‫لحوال والشروط التي‬ ‫تقدمت لسم الفاعل تقول‪:‬‬ ‫– ‪ -1‬الـممك تءرمم ضيمفه محمود (الن ءأو ءأمس ءأو غدا ا) = الذي يمك تءرمم ضيمفمه محمود‪.‬‬ ‫• ملحظة‪ :‬يجوز إضافة اسم المفعول والسم المنسوب دإلى مرفوعهما على‬ ‫خلف ما مر في اسم الفاعل‪ :‬تقول ما خالدد منءصمف الجادر‪ ،‬أ ءحمص نمي الجادر‬ ‫ءأنت؟‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫– ‪ -3‬على وزن (ءفتعلن) فيما دل على خلنو ءأو امتلءء‪ :‬عطشان وريان‪ ،‬ءجتوعان وشبعان والمؤنث‬ ‫(ءفتعلى)‪ :‬عطشى ورنبا‪ ،‬وءجتوعى وءشتبعى‪.‬‬ ‫– ‪ -2‬على وزن (ءأفعل) فيما دل على عيب ءأو حسن في خلقته ءأو على لون مثل‪ :‬ءأعرج‪ ،‬ءأصلع‪،‬‬ ‫عترج‪،‬‬ ‫ءأحور‪ ،‬ءأخضر‪ .‬والجمع (مفتعل)‪ :‬م‬ ‫مصلع‪ ،‬محور‪ ،‬مختضر‪.‬‬ ‫وله ءأوزان مأخرى مثل‪ :‬شجاع وجبان ومصتلب وحءسن وشتهم‪.‫الصفة المشبهة باسم الفاعل‬ ‫• ءأسماء تصاغ للدللة على من اتصف بالفعل على وجه الثبوت مثل‪ :‬كريم الخلق‪ ،‬شجاع‪،‬‬ ‫نبيل‪ .‬ومؤنث هذه الصيغة (فعلاء)‪ :‬عرجامء‪ ،‬صلعامء‪ ،‬حورامء‪ ،‬خضرامء‪ .‬ول تتأتي دإل من ا ء‬ ‫لفعال الثلثية اللزمة‪ ،‬وصيغها كلها سماعية دإل ءأن الغالب في‬ ‫الفعل من الباب الرابع (باب طدرب يطءرب) ءأن يكون على دإحدى الصيغ التية‪:‬‬ ‫– ‪ -1‬على وزن (ءفدعل) دإذا دل على فرح ءأو حزن مثل‪ :‬ءضدجر وضجرة‪ ،‬ءطدرب وطربة‪.‬‬ ‫• هذا وكل ما جاءء من الثلثي بمعنى اسم فاعل ووزنه مغاير لوزن اسم الفاعل فهو صفة‬ ‫مشبهة مثل‪ :‬سنيد وشيخ دهنم وسيء‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫• وإذا كان الفعل اللزم من باب (كمرم) فءأكثر ما تتأتي صفته على (فعيل) مثل كريم وشريف‪.

‬فضنيق الصفة المشبهة إذا أردت منها الحدوث قلت‪ :‬صدرك اليوم‬ ‫ضائق على غير عادتك‪.‬أما إذا قصدت من‬ ‫الصفة المشبهة الحدوث جئت بها على صيغة اسم الفاعل فتعمل عمله مثل‪ :‬أنت غدا ا‬ ‫سائدد رفاءقك (الصفة سيد)‪ .‬‬ ‫وتمتنع ادلضافة إذا كانت الصفة بـ(ال) ومعمولها خاءل منها ومن ادلضافة إلى محلى بها‪ ،‬فل‬ ‫يقال (ءأخوك الحسن صودته) على ادلضافة ويقال (ءأخوك الحسن الصو د‬ ‫ت‪ ،‬ءأخوك الحسن ءأدادء‬ ‫الغنادء)‪.‬‬ ‫عمل الصفة المشبهة‪:‬‬ ‫معمول الصفة المشبهة دإما ءأن يرفع على الفاعلية‪( :‬ءأخوك حسدن صومته) وءأما ءأن يجر‬ ‫بادلضافة‪( :‬ءأخوك حسمن الصو د‬ ‫ت) وهو ءأغلب ءأحواله‪ ،‬ودإما ءأن ينصب على التمييز إن كان‬ ‫نكرة‪ ،‬ءأو شبه المفعولية دإن كان معرفة‪( :‬ءأخوك حسدن صوتاا‪ ،‬حسدن صوءته)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫الصفة المشبهة باسم الفاعل‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ملحظة‪ :‬إذا قصدت من اسم الفاعل أو اسم المفعول الثبوت ل الحدوث أصبح صفة مشبهة‬ ‫يعمل عملها مثل‪ :‬أنت محمومد السجايا طاهر الخلمق معتدل الطباع‪ .

‬‬ ‫فدإذا مأريد التفضيل فيما لم يستوف الشروط أتينا بمصدره بعد اسم تفضيل‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫وقد يصاغ للدللة على أن صفة شيءزادت على صفة شيء آخر مثل‪:‬‬ ‫العسل أحلى من الخل‪ ،‬والطالح أخبث من الصالح‪.‬‬ ‫هذا ول يصاغ اسم التفضيل إل مما استوفى شروط اشتقاق فعلي التعجب‪.‬‬ ‫وقليل ا يتأتي بمعنى اسم الفاعل فل يقصد منه تفضيل مثل‪( :‬الله ءأعلم حيث‬ ‫يجعل رسالته)‪.‫اسم التفضيل‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫يصاغ على وزن (ءأفعل) للدللة على ءأن شيئين اشتركا في صفة وزاد ءأحدهما‬ ‫فيها على الخر مثل‪ :‬كلكما ذكي لكن جارك ءأذكى منك وءأعلم‪.

‬‬ ‫• ‪ -3‬إذا مأضيف إلى معرفة وقصد التفضيل جازت المطابقة وعدمها‪ :‬مثل‪( :‬الطلب ءأفضل‬ ‫الفتيان = ءأفاضلهم‪ ،‬زينب ءأكبر الرفيقات = كبرى الرفيقات)‪.‬‬ ‫• ملحظة‪ :‬لم يرد لكثير من أسمادء التفضيل جمع ول مؤنث‪ ،‬فعلى المتكلم مراعاة السماع؛‬ ‫فدإذا اضطر قاس مراعيا ا الذوق اللغوي السليم‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫اسم التفضيل‬ ‫واسم التفضيل ل يتأتي على حالة واحدة في مطابقته لموصوفه‪ ،‬وءأحواله ثلثة‪:‬‬ ‫• ‪ -1‬يلزم حالة واحدة هي ادلفراد والتذكير والتنكير حين يقارن بالمف ن ءضل عليه مجرورا ا بمن‬ ‫ت)‪.‬‬ ‫مثل (الطلب ءأكثر من الطالبات) ءأو يضاف إليه منكرا ا‪( :‬الطالبات ءأسرع كاتبا ء‬ ‫• ‪ -2‬يطابق موصوفه دإن لم يقاءرن بالمفضل عليه سواءد ءأعنرف بـ(ال) ءأم مأضيف دإلى معرفة ولم‬ ‫يقصد التفضيل مثل‪( :‬نجح الدارسون ا ء‬ ‫لقدرون والطالبات الفضليات حتى الطالبتان‬ ‫الصغريان)‪ ،‬زميلتك فضليات الطالبات‪.

‬‬ ‫وقد سمع في مثل (مررت بكريم ءأكرءم منه ءأبوه)‪.‬‬ ‫وقد يرفع السم الظاهر ءأحيانا ا وي نءطرد ذلك حين يصح دإحلل الفعل محله مثل‬ ‫هذا التركيب‪( :‬مارءأيت رجل ا ءأحسن في عينه الكحمل منه في عين زيد) وهو‬ ‫تركيب مشهور في كتب النحاة‪ ،‬وظاهر ءأن اسم التفضيل فيه ‪ -1‬مسبوق‬ ‫بنفي‪ -2 ،‬ومرفوعه ءأجنبي عنه‪ -3 ،‬وهو مف نءضل مرة (الكحل في عين زيد)‪،‬‬ ‫‪ -4‬ومف نءضدل على نفسه مرة (الكحل في عين غير زيد)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫اسم التفضيل‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫عمله‪:‬‬ ‫ءأغلب عمل اسم التفضيل رفع الضمير المستتر مثل‪( :‬ءأخوك ءأحسن منك)‬ ‫ففي (ءأحسن) ضمير مستتر (هو) يعود على المبتدأ‪.‬‬ ‫هذا ول يتقدم معمول اسم التفضيل عليه بحال‪ ،‬وتقدم الجار والمجرور‬ ‫المتعلقين به ورد ضرورة في الشعر على الشذوذ‪.

‬‬ ‫هذا وهناك صيغ مأخرى تدل على اللة كاسم الفاعل ومبالغته مثل‪ :‬كادبح‬ ‫حاب‪ ،‬و(دفعال) مثل‪ :‬دضماد‪ ،‬ودحزام و (فاعول) مثل‬ ‫(فرام) ص نءقالة وج نءرافة وس نء‬ ‫ساطور و (ءفعول) مثل (ءقدوم) وغيرها‪.‫اسم اللة‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫يصاغ من ا ء‬ ‫لفعال الثلثية المتعدية ءأوزان ثلثة للدللة على آلة الفعل‪ ،‬وهي‬ ‫(دمتفءعل ودمتفعال ودمتفعلة) بكسر الميم في جميعها مثل‪ :‬دمخءرز ودمبءرد ومفتاح‬ ‫ودمطرقة‪.‬‬ ‫خل والـمممدق‬ ‫سمعت بعض أسماء اللة بضم الول والثالث مثل‪ :‬الممن ت م‬ ‫حلة ويجوز فيها اتباع القاعدة العامة أيضا ا‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫والـممك ت م‬ ‫ملحظة ‪:‬ل عمل لسم الزمان ول لسم المكان ول لسم اللة‪.

‬‬ ‫• ويكونان من الثلثي‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫المفتوح العين في المضارع ءأو المضموم العين على وزن (ءمتفءعل) مثل‪:‬‬ ‫كتب‪ ،‬مدخل‪ ،‬مجال‪ ،‬منظر‬ ‫م ت‬ ‫دإذا كان مكسور العين فالوزن (متفدعل) مثل‪ :‬مندزل‪ ،‬مهدبط‪ ،‬مطير‪ ،‬مبيع‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫اسم الزمان واسم المكان‬ ‫• يصاغان للدللة على زمن الفعل ومكانه مثل‪( :‬هنا متدفن الثروة‪،‬‬ ‫وءأمس متساءبق العندائين)‪.‬‬ ‫دإذا كان الفعل ناقصا ا كان على (مفءعل) مهما تكن حركة عينه مثل‪:‬‬ ‫مسعى‪ ،‬ءمتوقى‪ ،‬مرمى‪.‬‬ ‫دإذا كان الفعل مثال ا صحيح اللم فاسم الزمان والمكان منه على (مفدعل)‬ ‫مثل‪ :‬مودضع‪ ،‬موقع‪.

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ..‬وفتحها على القاعدة صواب‬ ‫أيضا ا وإن كان مراعاة السماع أحسن‪.‫اسم الزمان واسم المكان‬ ‫• ءأما غير الثلثي فاسم الزمان والمكان منه على وزن اسم المفعول مثل‪ :‬هنا‬ ‫ممنتءظر الزوار (مكان انتظارهم)‪ ،‬غدا ا ممساءفر الوفد (زمن سفره)‪..‬‬ ‫• ملحظة‪ :‬ما ورد على غير هذه القواعد من أسماء الزمان والمكان يحفظ ول‬ ‫يقاس عليه‪ ،‬فقد سمع بالكسر على خلف القاعدة هذه السماء‪ :‬المشرق‪،‬‬ ‫المغرب‪ ،‬المسجد‪ ،‬المنبت‪ ،‬المندجر‪ ،‬المدظنة‪ .‬‬ ‫• فاجتمع على صيغة واحدة في ا ء‬ ‫لفعال غير الثلثية‪ :‬المصدر الميمي واسم‬ ‫المفعول واسما الزمان والمكان‪ ،‬والتفريق بالقرائن‪.

‫السماء الخمسة‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬الطبي م‬ ‫ب باللف بدل ا من الفتحة مثل ‪ :‬شادوتر أباك في المور المهمة ‪ .‬‬ ‫تحديدها ‪ :‬هي خمسة أسماء معربة ‪ :‬أ م‬ ‫ب هذـه السماتء – في حالت خاصة – بالحروف ل بالحركات ‪:‬‬ ‫إعرابها ‪ :‬تتنعمر ت‬ ‫ب أشهر مكتبة في البلد‪.‬أحدب ت‬ ‫ت رسالاة‬ ‫وتتجر السماتء الخمستة بالياء بدل ا من الكسرة ‪ ،‬مثل ‪ :‬دصتل أصدقاءء أبيءكء ‪ .‬سادعتد ذا الحاجدة الملهوءف ‪.‬ءجن ن ت‬ ‫المءر ‪ .‬حمو هيفاءء وحمامتها متقاعدان ‪ .‬‬ ‫الصناعيدة ‪ .‬‬ ‫فهي تترفع بالواو – بدل ا من الضمة – مثل ‪ :‬أبو علءني صاح م‬ ‫ي ءتعءممل أخو الفتادة في التجاردة ‪ .‬أنت قل ء‬ ‫هذا بملدء فيك ‪.‬يخلو فوءك من السنادن‬ ‫ب ذو الختصاص ميجيمد اختصاءصمه ‪.‬أرسل م‬ ‫ت‬ ‫الكترونياة إلى أخيءك ‪ .‬ءلع نءل أخاك يءتعل ءمم‬ ‫وتنص ت‬ ‫ب فاك قوءل السوء ‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬ل تعتدمتد في تصليح سيارتك على ميكانيكءي غيدر ذي خبرة ‪.‫السماء الخمسة‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ب ‪،‬امخ ‪  ،‬حمم ‪ ،‬فو ‪ ،‬ذو ‪.‬تعتدممد الموظفمة على حميها وحمادتها في العنايدة بأطفادلها ‪ .‬‬ ‫ب حماءك وحماتءءك ‪ .

‬ومثال الجمع ‪:‬‬ ‫ب ذوي الرادة ‪ ،‬والفتيات ذوا ـ‬ ‫ت الهمة ‪ .‬احترمت الشابين ذوي الرادة ‪ ،‬والفتاتين ذوا ـ‬ ‫ت الهمة ‪ .‬وطنك هو إرث آبائك وأجدادك‬ ‫احترم ت‬ ‫ت الشا م‬ ‫–‬ ‫ومن شروط اعراب السماء الخمسة بالحروف أن تكون السماء الخمسة مضافة ‪ ،‬فإن كانت غير مضافة أعربت‬ ‫ي حمم مثالي‬ ‫ب مكاف م‬ ‫ح ‪ ،‬نعم التخ عل ي مي ‪ ،‬لؤ م‬ ‫بالحركات مثل‪ :‬هذا أ م‬ ‫–‬ ‫ومن شروط إعراب السماء الخمسة بالحروف أن تكون إضافتها إلى غير ) ياء المتكلم ( ‪ ،‬فإذا أضيفت إلى ياء‬ ‫المتكلم ‪ ،‬فإنها تتعرب بالحركات المقدرة على آخرها – ما قبل ياء المتكلم – مثل ‪ :‬بأبي أنت وأمي ‪ ،‬يحاول أخي‬ ‫جهده إقناعي‪ ،‬تأشارك أبي وأخي السكن‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫السماء الخمسة‬ ‫• شروط إعرابها بالحروف ‪:‬‬ ‫•‬ ‫لكن هنالك شروطا ا خاصة ‪ ،‬يجب أن تتوفر في السماء الخمسة حتى تتعرب بالحروف ‪ ،‬وهذه الشروط هي ‪:‬‬ ‫–‬ ‫أن تكون مفردة – غير مثناة ول مجموعة ‪ ، -‬فإن كانت مثناة أو مجموعة ‪ ،‬تأعربت إعراب المثنى أو الجمع ‪،‬‬ ‫فمثال المثنى ‪ :‬عاد أخواه وحمواه من السفر ‪ .

‫أسماء الفعال‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫حي ت‬ ‫ت تمتد يتل على معاني‬ ‫عممـلها بأنها ‪ :‬كلما م‬ ‫عـيرف ن‬ ‫• وقد ت‬ ‫ت بنااء على معناها و م‬ ‫الفعاـل ‪ ،‬ولكينها ل تمقنمبتل علما ـ‬ ‫ت الفعاـل ‪.‬فهي تتنشـبته‬ ‫على أخـرها ‪ ،‬في أقسامـ الكلمـة ‪ :‬السمـ والفع ـ‬ ‫ث ملزمتة آخـرها لحركدة واحددة ‪ ،‬وتتشـبته الفعامل من‬ ‫السمامء المبنيمة من حي ت‬ ‫ث دللتتها على المحمد ـ‬ ‫ث تمنقتـرنا ا باليزممـن ‪.‫أسماء الفعال‬ ‫ت وآمينن وأ تديف ‪ ،‬ومعناها مبتعمد‬ ‫• مفهومها ‪ :‬في اللغة ألفاظ م مثمل ‪ :‬هيها م‬ ‫ت التي تكوتن‬ ‫ختل من حي ت‬ ‫ب وأ متممضيجتر ‪ ،‬ل تد ت‬ ‫ث تعرينفها والعلما ت‬ ‫وانستمـج ن‬ ‫ل والحر ـ‬ ‫ف ‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬حي على الفلح‪ :‬أقبل‪ ،‬ءهل منم إلينا – تعاءل ‪ ،‬احمضتر ‪ ،‬ءهل منم‬ ‫شهداءءكم – أحضروا ‪ ،‬تءي تءد ‪ :‬اتمدئتد – تءءمنهتل ‪،‬تءي تءد المديءن ‪ :‬أمدهل تمه ‪ ،‬قطك خمسة قروش‪.‫أسماء الفعال‬ ‫ل إلى ثلثـة‬ ‫• أنواعها ‪ :‬وتصن ي متف اسماتء الفعاـل من حي ت‬ ‫ث دللتها على معنى الفع ـ‬ ‫ف‪:‬‬ ‫أصنا د‬ ‫عن تءك ال ءءممل ‪ :‬ابتءعءد ومثل ‪ :‬شنتاءن الكريمم واللئيمم ‪ :‬افترق ‪،‬و‬ ‫ت ء‬ ‫– ‪ ‬استم فعدل مادض ‪ ،‬مثل ‪ :‬ءهتيها ء‬ ‫ت = ما أ ءبتطأ ء‬ ‫شكاءن ما ء‬ ‫ت = ما أسرع ‪ ، ‬بءتطآن ما رضي ء‬ ‫ت ‪ ،‬و ءسترعاءن ما رضي ء‬ ‫غدضبت ء‬ ‫ء‬ ‫جمر ‪ ،‬وي من كسلك‪:‬‬ ‫– استم فعدل مضاردع ‪ ،‬مثل ‪ :‬آه من الصداع‪ :‬اتوجع‪ ،‬أ م ن ء‬ ‫ف من الكسدل ‪ :‬أتءءض ن ء‬ ‫اتعجب ‪،‬أاخ من أ ءل ءدم الدنسدن ‪ :‬أتوجمع ‪ ،‬ءحدنس من الفرادق ‪ :‬أتألمم‬ ‫ب‪ ،‬ءصته ‪:‬‬ ‫– استم فع ـ‬ ‫ل أمدر ‪ ،‬وهو أكثتر أسماـء الفعاـل ورودا ا في اللغـة ‪ ،‬مثل ‪ :‬أميتن ‪ :‬استءدج ت‬ ‫ت ‪ ،‬ءمته ‪ :‬اكمفتف ‪ ،‬أميتن (صته ‪ ،‬مته ‪ :‬اسماء أفعال أمر مبنية على السكون‪ ،‬إيده ‪ ،‬بدس ‪ :‬اسما‬ ‫أ متسك م ت‬ ‫فعل أمر مبنيان على الكسر)‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬منها ما ن تـقمل عن أ منص ـ‬ ‫•‬ ‫‪ .4‬حر د‬ ‫ف مثل ‪ :‬ها ‪ ،‬هامك ‪ ،‬هامء‪  .‫أسماء الفعال‬ ‫• المنرتممجتل والمنقوتل منها ‪ :‬أسماتء الفعال التي وردت في المثلـة‬ ‫ل اللغـة لتمتد يمل على‬ ‫السابقـة ‪ ،‬جميتعها تمنرتممجل متمة ‪ ،‬أي موضوعمة في أنص ـ‬ ‫ت من أنجـلها ‪ .‬مثل ‪ :‬مبل نمه اليسفيمه ‪ :‬اترنكته ‪ ،‬ترموي نمد التمنعـسمر ‪ :‬أمـهل نته ‪ ‬‬ ‫خنر‬ ‫‪ .1‬ممنصمددر ‪ .2‬ظ منر د‬ ‫ت ‪ ، ‬ورامءمك ‪ :‬تأ ي‬ ‫ف ‪ ،‬مثل ‪ :‬دون ممك العنوامن ‪ :‬أماممك ‪ ، ‬مكان ممك ‪ :‬اثتب ن‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .‬هامء النقومد ‪ :‬ت‬ ‫المسماع يتي والقياس يتي من أسماـء الفعاـل ‪:‬أسماتء الفعاـل جميتعها ‪ :‬المرتممجتل والمنقوتل سماع ي مي ‪،‬‬ ‫ف مثل ‪ :‬محذاـر ومنزاـل ‪،‬‬ ‫ل فعدل ثلثديي ‪ ،‬تايمـ تمتممصير د‬ ‫ما عدا وزن )مفمعاـل( ‪ ،‬الذي تيمكن قياتسه من ك ي ـ‬ ‫نقول ‪ :‬حذاـر الدهامن ‪ ،‬نزاـل مسرعا ا ‪.‬وهنالك أسماتء أفعادل منقولمة عن‬ ‫المعاني التي توـضمع ن‬ ‫ل‪:‬‬ ‫أصودل تلغويدة تأخرى ‪ .3‬جادر ومجرودر مثل ‪ :‬إليمك عني ‪ :‬ابتمـعند ‪ ،‬عليمك أخاك ‪ :‬ال نمزنمته‪ ‬‬ ‫خنذها ‪.‬وقد مومرمد هذا الوزتن شذوذا ا من غيـر الثلثـيي ‪ ،‬مثل مبمداـر من‬ ‫بامدمر ومدراـك من أندـرنك ‪ ،‬فل تيقاتس عليه ‪.

‬أما إذا قتل ن م‬ ‫ي أمدر يشاتء ‪.‬فإذا قتلد م‬ ‫التنويـن و م‬ ‫ث ‪  .‬‬ ‫في حديـثـه المعهوـد ‪ ،‬و)إيده( أن يتح يمد م‬ ‫ث في أ يم‬ ‫‪ .‬نقول ‪ :‬هامك ‪ ،‬هاـك ‪ ،‬هاتكما ‪ ،‬هاتكنم ‪ ،‬هاتكين ‪ ،‬رويمدمك ‪ ،‬رويمدـك ‪،‬‬ ‫رويمدتكما ‪ ،‬رويمدتكنم ‪ ،‬رويمدتكين ‪.‬‬ ‫ل ‪ .‬فالمقصوتد أن يمنسك ت م‬ ‫عمدـمـه معاـن إضافيمة ‪ .‬والمتر تيقاتس في )إيـه( أن يمضي‬ ‫ل حدي د‬ ‫ت عنن ك ي ـ‬ ‫ت له )مصده( فالمقصود أن يمنسك ت م‬ ‫أن يتجمه إلى غيـرـه ‪  .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ب ‪ ،‬وهو ما يتتنط مل يم ت‬ ‫مفعومل به منصو م‬ ‫ب على‬ ‫ب التنكيـر ‪ .‬ففي قولنا‪ :‬مرموينمد‬ ‫ب الفاع ـ‬ ‫‪ .3‬تيقاتل فيما ل ينوتن من هذه الفعاـل أن يته واج ت‬ ‫ب التعريف ‪ ،‬أما ما تين يموتن فيها فيسمى واج م‬ ‫ث فيه ‪ ،‬ويجوتز‬ ‫ت عن حديثـه الذي يتحد ت‬ ‫ت لتممحيدـثمك ‪ :‬مصنه ‪ .‫أسماء الفعال‬ ‫•‬ ‫أحكاتم أسماـء الفعاـل ‪:‬‬ ‫‪ .‬ويترت ت‬ ‫‪ .2‬تمنعممتل أسماتء الفعاـل م‬ ‫عمممل الفعاـل التي هي بمعناها ‪ ،‬من حيث التينعديتة واللزوتم وطل ت‬ ‫ب )المفلمس( على أنته‬ ‫التمفنل ـمس ‪ :‬احتامج اسم الفعل رويمد إلى فاعل ‪ ،‬وهو الضميتر المستتتر التمقم يمدتر )أنت( ‪ ،‬ونص م‬ ‫ب في جملة )أنرود المفل ـمس( ‪.1‬أسماتء الفعاـل كلها مبنيمة على ما تسـمعت عليه ‪ ،‬وتتلـزتم حالاة واحداة في الفراـد والجمـع والتذكيـر والتأني ـ‬ ‫ث ‪ ،‬إل ي همزمة‬ ‫)هاء( وما اتمصمل )بكاف( الخطاـب ‪ ،‬فإنهما يتصرفان ‪ .4‬المغمرتض من مونضـع أسماـء الفعاـل ‪ ،‬اليجاتز والتوكيتد والمبال ممغتة ‪.

‫السم‬ ‫تقسيم السم باعتبار العراب‬ ‫الرفع‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫المرفوع من السماء‬ ‫الفاعل‬ ‫نائب الفاعل‬ ‫المبتدأ‬ ‫الخبر‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫السم‬ ‫الرفع‬ ‫الفاعل‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬مأخوك فتامك سلتحه‪.1‬‬ ‫‪.‬‬ ‫اسم الفاعل مثل‪ :‬هذا هو الناجتح ولتده‪ .‬‬ ‫و)علقم( هنا بمعنى الصفة المشبهة )تم ي مر( ولذا عمل عملها‪.‬‬ ‫وشبه الفعل في هذا الباب خمسة‪:‬‬ ‫‪.‬‬ ‫والصفة المشبهة مثل‪ :‬عاشر امرءأ ا حسنا ا خلتقه‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫وما كان في معنى الصفة المشبهة من ا م‬ ‫لسماـء الجامدة مثل‪ :‬خالد علقمم لقاتؤه‪.‬‬ ‫المرفوع بعد مأشباه الفعل يعد فاعل ا لها‪.3‬‬ ‫‪.4‬‬ ‫‪.2‬‬ ‫‪.5‬‬ ‫•‬ ‫اسم الفعل مثل‪ :‬هيهات السفتر‪.‬‬ ‫واسم التفضيل مثل مررت بكريدم مأكرمم منه مأبوه‪.‫الفاعل‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫كل اسم د يمل على من فمعل الفعمل مأو اتصف به وتسبق بفعل مبني‬ ‫للمعلوم مأو شبهه مثل‪) :‬قرأت الطالبتة‪ ،‬ونام الطفتل‪ ،‬وجاري حسنمة داتره(‪.

‬‬ ‫•‬ ‫أسماء الفعال على أشكال ثلثة ‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫ت السفتر ‪ :‬ابمتعمد ‪ ، ‬شتان العالم والجاهل ‪ :‬افترمق‬ ‫الول ‪ :‬اسم فعل مادض مثل ‪ :‬هيها م‬ ‫ف من الكسل ‪ :‬أتمضجتر ‪ ،‬أمم يتل‬ ‫الثاني ‪ :‬اسم فعل مضارع مثل ‪ :‬آـه من الصداع ‪ :‬أتوجع‪ ،   ‬أ د‬ ‫الثالث ‪ :‬اسم فعل أمر مثل ‪ :‬حيي على الصلة ‪ :‬أ مقنـبنل‪ ،   ‬هليم شهداءكم ‪ :‬هاتوا ‪ ‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫الفاعل بعد شبه الفعل‬ ‫اسم الفعل‬ ‫•‬ ‫كما يقع الفاعل بعد الفعال المعلومة ‪ ،‬فإنه يقع أيضا ا بعد شبه الفعل ‪ -‬وهو ما‬ ‫يشبه الفعل في جانب ويفترق عنه في آخر‪ ‬‬ ‫•‬ ‫أسماء الفعال‪ :‬ألفاظ تدل على ما يدل عليه الفعل – الحدث وارتباطه بزمن‬ ‫مخصوص – ولكنها ل تقبل العلمات التي تلحق ببعض الفعال – كالمضارع مثل ا‬ ‫– لنها تلزم حالة إعرابية واحدة ‪ ،‬ل تفارقها إلى غيرها ‪ ،‬هذا من ناحية ‪ ،‬ومن ناحية‬ ‫أخرى ‪ ،‬فهي تختلف عن الفعل بأنها تأتي على هيئة واحدة ‪ ،‬فل تتصرف كما‬ ‫يتصرف الفعل ‪ ،‬فيكون من الفعل الواحد المضارع والماضي والمر والمصدر واسم‬ ‫الفاعل وبقية المشتقات ‪ .

‬فإذا قلنا قاريء ‪ ،‬كاتب ‪ ،‬سامع ‪ ،‬فقد أفدنا بهذا العناء – فاعل – الدللة على‬ ‫القراءة ‪ ،‬ومن وقعت فيه أي ممنن قرأ أو ممنن يقرأ – وكذلك كاتب وسامع – وإذا قلنا‬ ‫أصبحت منقبضاا ‪ ،‬المزاج المتكدر يؤثر على سلوك المرء تأثيرا ا سلبيا ا ‪ .‫الفاعل بعد شبه الفعل‬ ‫اسم الفاعل و الصفة المشبهة به‬ ‫• اسم الفاعل والصفة المشبهة به ‪ :‬يشبهان الفعل في الدللة على الحدث ‪ ،‬وشيء‬ ‫آخر ‪ ،‬دون الدللة على الزمن المتنقل‬ ‫• اسم الفاعل يدل على الحدث ومن وقع منه الحدث – الفاعل – ‪ ،‬أو اتصف بأنه وقع‬ ‫منه ‪ .‬فقد أفدنا بـ‬ ‫)منقبض( الدللة على النقباض ومن تعلق به ‪ ،‬وبـ )متكدر( الدللة على التكدر ومن‬ ‫اتصف بالتكدر ‪  .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬وواضح أن قولنا الحدث ومن وقع عليه تيشير إلى أن الفاعل يقوم‬ ‫بفعله على نحو إرادي ‪ ،‬أما قولنا ‪ :‬الحدث ومن تعلق به أو الحدث وما تعلق به ‪،‬‬ ‫فيشير إلى أن الفاعل يتلقى الفعل بغير إرادة ذاتية" ‪ .

‬‬ ‫ب رأي تته ‪ ،‬علمي قاريءم مدنررمسته فإن أسماء‬ ‫• أما قولنا ‪ :‬الصديتق مكـرمم مصديقمته ‪ ،‬هذا هو الصائ ت‬ ‫ب( و )مكـرمم( و )قاريمء( قد ل يلزمان الموصوفين ‪.‬الدوائتر الحكوميتة طويلمة ـحباتلها ‪.‫الفاعل بعد شبه الفعل‬ ‫اسم الفاعل و الصفة المشبهة به‬ ‫• الصفة المشبهة ‪ :‬تدل على ما يدل عليه اسم الفاعل ‪ ،‬لذا سميت بالصفة المشبهة‬ ‫باسم الفاعل ‪ ،‬ولكن الفرق بين دللتها على الحدث ومن اتصف به تكوتن على وجه‬ ‫من الثبوت النسبي ‪ ،‬الذي ل يدل عليه اسم الفاعل ‪ ،‬حيث تتجه دللته على التغير‬ ‫أو التحول ‪ ،‬بينما الصفة المشبهة تدل على التصاف بالصفة اتصافا ا أطول منه نسبيا ا‬ ‫في اسم الفاعل‪.‬فالحدتة وطول الحبال ‪ ،‬صفتان‬ ‫تكادان تكونان ملزمتين للموصوف ‪.‬‬ ‫الفاعل )الصائ ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬لذا اعتبرنا كل واحدة منهما صفة مشبهة ‪.‬‬ ‫• نقول ‪ :‬المديتر حادم طبتعه ‪.

‬‬ ‫•‬ ‫أما السماء المبنية التي تقع فاعل ا ‪ ،‬فهي تتبنى على ما تسمعت به ‪ ،‬وتكون في محل رفع ‪.‬مل م‬ ‫م‬ ‫ت القاعة‪  .‬هذا بالنسبة للسماء المعربة ‪   .‬ا ممرتمفممع ن‬ ‫أ( الفاعل حالة كونه اسما ا ظاهرا ا معربا ا ‪   .‬‬ ‫الشعراتء والشاعرا ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫أشكال الفاعل‬ ‫•‬ ‫هنالك أشكال عديدة للفاعل ‪ ،‬فقد يكون الفاعل‪:‬‬ ‫•‬ ‫اسما ا ظاهرا ا ‪ ،‬سواء أكان اسما ا معربا ا أم اسما ا مبنيا ا ‪ ،‬وقد يكون غير ظاهر – مستترا ا – كما يكون مصدرا ا محول ا‬ ‫– مؤول ا – وهو في كل هذه الشكال مرفوع ‪ ،‬إما بالعلمة الصلية – الضمة أو تنوين الضم – وإما بالعلمات‬ ‫الفرعية ‪ ،‬الواو في السماء الخمسة ‪ ،‬أو باللف كما في المثنى أو ما يلحق به ‪ ،‬أو بالواو كما هو في جمع‬ ‫المذكر السالم ‪ .‬عاد المسافران ‪ ،‬عادت المسافرتان ‪ .‬نجح كل المرشحين ‪ ،‬نجحت كلتا‬ ‫المرشحتين ‪ .‬فاز اللذان مريشنحتتهما ‪ ،‬فازت اللتان رشحتهما ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫ت المباني‬ ‫ب القمممتر ‪   .‬مكـبر هذان الطفلن ‪ ،‬كبرت هاتان الطفلتان ‪ .‬مثال ‪   -:‬ط مل ممع ن‬ ‫ت الشمتس ‪ ،‬وغا م‬ ‫الشاهقتة في أرجاـء العاصمـة ‪ .

‬رشا‬ ‫حـضنر منف م م‬ ‫سمك للختباـر ‪ .‬غادر الذي رافقته ‪ .‬نحضتر أنفسنا للمر ‪ .‬العامل ت‬ ‫ل‪ .‬غادرت التي رافقتها ‪   .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬رجع ن‬ ‫ع م‬ ‫– ‪ .‬م‬ ‫ت ‪ ،‬أن ـ‬ ‫ت ‪ ،‬أنتما ‪ ،‬أنتم ‪  .‬أ ت م‬ ‫ج( الفاعل ضميرا ا مستترا ا ‪ :‬م‬ ‫خـرتج برنامجا ا ناجحا ا ‪  .‫أشكال الفاعل‬ ‫•‬ ‫‪ ‬ب( الفاعل اسما ا ظاهرا ا مبنيا ا‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫•‬ ‫ت الحتفامل ‪ .‬سعيمد يعمتل طويل ا ‪  .‬الطفال ناموا ‪ .‬ساعدني هؤلـء – أولئـمك –‬ ‫الرجاتل في تنظي ـ‬ ‫ف البيئة ‪.‬أمتعتني هذـه المناظتر ‪ .3‬السم الموصول ‪-:‬مثال ‪ -:‬حد م‬ ‫ت ‪.2‬اسم الشارة ‪ :‬مثال ‪-:‬سرني هذا المشهتد ‪ ،‬سرتني هذـه المشاهتد ‪ .1‬الضمائر ‪ :‬الطائرتان هبطتا ‪ .‬ما ربمح إل همو ‪ ،‬همي ‪،‬‬ ‫ت توقفن عن المعمم ـ‬ ‫حمضنر ت‬ ‫‪ .‬عاد ممنن مويد م‬ ‫ت مثمل السي ـ‬ ‫ف فردا‬ ‫اللتي – اللواتي – سامفنرن ذهب الذين أجلهم ‪ ،‬وبقي ت‬ ‫‪ ‬‬ ‫حـيضتر نفسي للختبار ‪ .‬‬ ‫تت ن‬ ‫•‬ ‫د( الفاعل مصدرا ا محول ا – مؤول ا ‪:‬سرني أن تنجمح = نجاتحك ينفعك ما أخلصت في عملك = مدتة دوام إخلصمك‬ ‫•‬ ‫هـ( الفاعل جملة ‪}   :‬موتممبييممن ل مك تنم مكينمف مفمعنلنا ـبـهنم{‪.‬‬ ‫حمضمر إل أن م‬ ‫هما ‪ ،‬هم ‪،‬ما م‬ ‫‪ .‬‬ ‫ت‬ ‫ث ما تمموقينع ت‬ ‫ت ‪ .

‬رجعت المسافرة ‪ ،‬رجعت المسافراتان ‪ ،‬رجعت المسافرا ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫‪.‫مطابقة الفاعل للفعل السابق له‬ ‫من حيث التذكير والتأنيث‬ ‫• ‪ ‬من الفضل أن يطابق الفعل الفاعل في التذكير والتأنيث‬ ‫‪-:‬هبطت الطائرة ‪ ،‬ثم نزل المسافرون ‪.‬‬ ‫• أما من حيث الفراد والتثنية والجمع ‪ ،‬فإن الفعل المتقدم‬ ‫تيلزم صورة واحدة )الفراد( سوااء أكان الفاعل مفردا ا أم مثنى‬ ‫أم جمعا ا ‪ :‬مرمجمع المسافتر ‪ ،‬مرمجمع المسافران ‪ ،‬مرمجمع المسافرون‬ ‫ت‪.

3‬‬ ‫‪.7‬‬ ‫إذا كان بين الفعل والفاعل المؤنث فاصمل ما‪ :‬قرأ م اليوم فاطمة‪.6‬‬ ‫‪.‬‬ ‫• وجيوزوا ترك المطابقة في الحوال التية‪:‬‬ ‫‪.‬‬ ‫ـإذا كان الفاعل ملحقا ا بجمع سالم للمذكر مأو المؤنث‪ :‬يقرأ ت البنون‪ :‬تقرأ ت البنون‪ ،‬قرأ م البنات‪ :‬قرمأت‬ ‫البنات‪.‬‬ ‫ـإذا كان الفاعل مفرده مؤنثا ا لفظا ا فقط‪ :‬جامء الطلحات = جامءت الطلحات‪.‬‬ ‫إذا كان الفعل من مأفعال المدح والذم‪ :‬نعم المرأتة مأسماء = نعمت المرمأة مأسماء‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫إذا كان الفاعل مجازي التنأنيث‪ :‬طلع الشمس‪.‫مطابقة الفاعل للفعل السابق له‬ ‫من حيث التذكير والتأنيث‬ ‫• أ‪ -‬ا م‬ ‫ت‬ ‫لصل مأن يؤنث الفعل مع الفاعل المؤنث ويذ يمكر مع المذكر تقول )سافر مأخوك عندما وصل ن‬ ‫الحافلتة(‪.1‬‬ ‫‪.‬‬ ‫ـإذا كان الفاعل من مأسماـء الجموع مثل‪) :‬قوم‪ ،‬نساءم( مأو من مأسماـء ا م‬ ‫لجناس الجمعية مثل‪) :‬العرب‪،‬‬ ‫الترك‪ ،‬الروم(‪ ،‬تقول‪ :‬حضر النساتء = حضرت النساتء‪ ،‬ينأبى العرب الضيم = تنأبى العرب الضيم‪.‬‬ ‫إذا كان الفاعل جمع تكسير‪ :‬حضر الطلب وتنشر الصحف = حضرت الطلب ونشرت الصحف‪.2‬‬ ‫‪.4‬‬ ‫‪.5‬‬ ‫‪.

‬وذلك م‬ ‫لن المعنى )ما حضر أحد( فـإذا كان الفاعل ضميرا ا منفصل ا جاز‬ ‫ا م‬ ‫لمران‪ :‬ما حضر ـإل هي = ما حضرت ـإل هي‪.‬‬ ‫– الشمس طلعت‪ ،‬مأسماتء نعمت امرأ ماة‪ ،‬البنات قرأ م ن‬ ‫• ملحظة‪ :‬قد يكتسب الفاعل المضاف من المضاف إليه التذكير أو التأنيث إذا صح قيام‬ ‫المضاف إليه مقام المضاف بعد حذفه مثل‪) :‬شييبه صروف الدهر وأهمته شأن صغيراته(‬ ‫والمطابقة تقضي تأنيث الفعل الول وتذكير الثاني‪ ،‬وإنما جاز ذلك لنه يصح إسناد الفعل إلى‬ ‫المضاف إليه فتقول )شيبه الدهر‪ ،‬وأهمته صغيراته( فلوحظ في ترك المطابقة لفظ المضاف إليه‪،‬‬ ‫ول يجوز ذلك في مثل )قابلني أخو هند( لتغير المعنى إذ ل يصح إسناد )هند( إلى )قابلني( لن‬ ‫الذي قابلني أخوها ل هي‪.‬‬ ‫• تجب المطابقة ـإذا كان الفاعل ضميرا ا يعود إلى متقدم‪ ،‬تقول‪:‬‬ ‫ت )مأو قرنأن(‪.‫مطابقة الفاعل للفعل السابق له‬ ‫من حيث التذكير والتأنيث‬ ‫• يجب ترك التنأنيث ـإذا فصل بين المؤنث الحقيقي وفعله كلمة )ـإل( مثل‪:‬‬ ‫– ما حضر ـإل هند‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫تقول في ذلك‪) :‬حضر الرجتل‪ ،‬حضر الرجلن‪ ،‬حضر الرجال‪،‬‬ ‫حضرت المرأة‪ ،‬حضرت المرمأتان‪ ،‬حضرت النسوة( بصيغة‬ ‫الفراد ليس غير‪ ،‬وما ورد على خلف ذلك فشاذ ل يعتد به‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫مطابقة الفاعل للفعل السابق له‬ ‫من حيث اـلفراد والتثنية والجمع‬ ‫• ب‪ -‬مأما من حيث اـلفراد والتثنية والجمع‪ ،‬فالفعل المتقدم‬ ‫يلزم اـلفراد دائما ا سواءم مأكان الفاعل مفردا ا مأم مثنى أم جمعا ا‪.

‬‬ ‫ل شهيدا ا ‪.‬‬ ‫ل شهيدا ا = كفى ا ت‬ ‫– في تركيب كفى با ـ‬ ‫– في أسلوب النفي ‪ :‬ما رسب من أحد = أحمد‬ ‫– في أسلوب النهي ‪ :‬ل تيغادنر منكم من أحد = أحمد‬ ‫– في أسلوب الستفهام ‪ :‬هل أصاب السائمق من مكروه ؟ = مكرومه‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫جر الفاعل لفظا ا‬ ‫• يجر الفاعل لفظا ا على الوجوب في موضع واحد هو صيغة التعجب‬ ‫)مأكرنم بخالد( فزيادة الباـء هنا واجبة‪.‬‬ ‫– في أسلوب التعجب أنـعنم بالكريمـ ! ن متعمم الكريتم‬ ‫• وقد يجر لفظا ا جوازا ا بثلثة مأحرف جر زائدة هي‪) :‬من‪ ،‬الباء‪ ،‬اللم(‪.

‬‬ ‫– مأن يحصر الفعل في المفعول به‪) :‬ما قرأ م خالمد ـإل كتابين‪ ،‬ـإنما مأكل فريد رغيفا ا(‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬ومن النحاة من جيوز‬ ‫التقديم والتأخير إذا كان الحصر بـ)ـإل( فقط‪.‬‬ ‫ت النجومم‪.‬‬ ‫– وإذا كان الفاعل ضميرا ا ‪ ،‬والمفعول به اسما ا ظاهرا ا مثل ‪ :‬شاهد ت‬ ‫– أن يكون الفاعل والمفعول به ضمير من مثل ‪ :‬كل ينمتتتهت‪.‬‬ ‫• ولكن يجب أن يتقدم الفاعل على المفعول به في الحلت التالية ‪:‬‬ ‫– إذا كانت علمات العراب ل تظهر على الفاعل والمفعول به مثل ساعد موسى مصطفى ‪.‫تقديم الفاعل على المفعول به وتأخيره عنه‬ ‫• الصل في الترتيب اللغوي ‪ ،‬أن تيذكر الفعل وبعده الفاعل وبعدهما المفعول به ‪.‬‬ ‫– إذا كان الفاعل اسما ا ظاهرا ا والمفعول به ضميرا ا مثل ‪ :‬سا م‬ ‫– مأن يحصر الفعل فيه‪) :‬ما مأكرم خالدا ا ـإل سعيد ‪ ،‬ـإنما مأكل الرغيف أ ممخوك(‪.‬‬ ‫• كما يجب تقديم المفعول به على الفاعل في الحالت التالية ‪:‬‬ ‫– إذا اتصل الفاعل بضمير يعود على المفعول به ‪ :‬سامق السيارمة صاحتبها ‪ ،‬لن الضمير يعود على اسم‬ ‫سبق ذكره وليس العكس‬ ‫عدني أبوك ‪.

‫السم‬ ‫الرفع‬ ‫نائب الفاعل‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫– اشترط بعضهم في حرف الجر أل يكون للتعليل مثل‪) :‬توقف لجللك( لن التعليل جملة أخرى كأنها‬ ‫جواب سؤال‪) :‬لم توقف؟(‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬ويقدر حينئذ المصدر المفهوم من الفعل نائب فاعل‪ ،‬وهو هنا‪) :‬توقف‬ ‫الوقوف(‪.‫نائب الفاعل‬ ‫• تعريفه ‪ :‬اسم مرفوع يقع بعد فعل مجهول فاعله ‪ ،‬أو يقع بعد شبه فعل ‪ ،‬وشبه الفعل‬ ‫في هذا المقام هو اسم المفعول ‪ ،‬والسم المنسوب ‪ .‬وهو في المعنى مفعول به ـإذا الصل‬ ‫م‬ ‫ب مأخيك‪ ،‬مأتنتسب جامرك إلى حمص؟(‪.‬‬ ‫)عاقب الحاكتم المجرمم‪ ،‬أنت ممـيزمق ثو م‬ ‫• فـإن لم يكن في الجملة مفعول به جاز حذف الفاعل بعد بناـء الفعل للمجهول وـإنابة الجار‬ ‫والمجرور مأو الظرف أو المصدر مناب الفاعل‪:‬‬ ‫– فالجار والمجرور مثل‪) :‬نام مأخوك على السرير( تقول بعد حذف الفاعل )نيم على السرير(‪.‬‬ ‫• مثل‪) :‬عوقب المجرم‪ ،‬مأخوك مميزممق ثوتبه‪ ،‬مأحمصمي جاترك(‪ .

‫نائب الفاعل ‪ -‬ملحظة‬ ‫• ملحظة ‪ :‬لع نءل من المفيد أن يدرك الدارس ‪ /‬الدارسة أن الفعل‬ ‫الذي يسبق نائب الفاعل هو فعل مجهول فاعله – والذي درج‬ ‫النحويون على تسميته – الفعل المبني للمجهول – وهم ل‬ ‫يقصدون أنه مبني ‪ ،‬نظرا ا لنه معرب ‪ ،‬ولكنهم يعنون بكلمة‬ ‫(مبني) المقصود بكلمة (مصوغ) والفضل – تجنبا ا لسوء الفهم ‪ ،‬أن‬ ‫ميقال عن هذا الفعل فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬مجهول فاعله‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

1‬معرفة المتحدث به والمخاطب به ‪ ،‬وعندئدذ ل تكون هنالك قيمة من وراء ذكره ‪ ،‬مثل ‪:‬‬ ‫خل ـمق النساتن ضعيفا ا"‬ ‫"و ت‬ ‫‪ .3‬الخوف عليه من ذكره ‪ ،‬مثل تضـر م‬ ‫من العقاب فلم تذكره‬ ‫ت من ساقها‪ ،‬وخفت من ذكره‪ ،‬لنه‬ ‫عمرنف م‬ ‫‪ .4‬الخوف منه ‪ :‬مثل ‪ :‬سيقت الماشيتة ‪ ،‬إذا م‬ ‫شرير !‪ ‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .2‬جهل المتحدث والمخاطب به ‪ ،‬ولذا ل يمكن تعيينه مثل ‪ :‬تسـرمقت السيارتة‬ ‫ب ‪ ،‬إذا عرفت الضارب‪ ،‬لكنك خفت عليه‬ ‫ب اللـع ت‬ ‫‪ .‫لماذا نستخدم السلوب الذي تيحذتف منه الفاعل‬ ‫يحذف الفاعل لعدة أسباب منها ‪:‬‬ ‫‪ .

‫أشكال نائب الفاعل‬ ‫مثل الفاعل ‪ ،‬إما أن يكون‪:‬‬ ‫‪.1‬‬ ‫اسما ا ظاهرا ا ‪ :‬ي تقم يمدتر المخلتص‬ ‫‪.2‬‬ ‫ت‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫أو مستترا ا ‪ :‬خالد يشك تتر ‪ ،‬وهيا تتنشك متر‬ ‫‪.3‬‬ ‫مصدرا ا مؤول ا ‪ :‬ي تفم يمضل أن تنتبهوا ‪ :‬ي تفم يمضتل انتباتهكم ‪.‬‬ ‫ضميرا ا متصل ا ‪ :‬تأكـرنم ت‬ ‫أو منفصل ا ‪ :‬ما تيستثنى إل أنا ‪ .4‬‬ ‫جملة أو شبه جملة‪:‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫شوهد كيف يستعرض الطيارون‬ ‫احتتفل يوم الخميس‪ ،‬اصط ت يمف مأمام القائد‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

6‬فعل المر والفعل الجامد ل يحولن إلى مجهول ‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .2‬الفعل الماضي صحيح العين ‪ ،‬الخالي من التضعيف ‪ ،‬تيضم أوتله ويكسر ما قبل آخره ‪ :‬فالفعل م‬ ‫عل ـمم السر ‪.‫كيفية تحويل الفعل إلى مبني للمجهول‬ ‫ل مباديمء‬ ‫‪ .‬‬ ‫عنم – المدخل فيه الحرف الخير فيما‬ ‫‪ .1‬الفعل المضارع تيضتم أول حرف فيه وتيكسر ما قبل الخر ي منعل ي متم ‪ :‬يصير ي تنعل ي متم مثل‪ :‬ي تمعل ي متم الرج ت ت‬ ‫السوق‪ ،‬أما إذا كان الحرف الذي قبل الخير حرف عله ‪ ،‬فإن الفتح يكون مقدرا ا عليه ‪ ،‬مثل تيصام ‪ :‬أصلها‬ ‫ي تنصموم ‪ ،‬أبدلت الولو الفا ا بسبب صرفي مثل‪ :‬تيصاتم نهاتر رمضان ‪ ،‬تيقاتم ليتله ‪.3‬إذا كان الماضي مبدوءا ا بتاء زائدة ‪ ،‬فإن الحرف الواقع بعدها يضم كما تضم التاء ‪ ،‬مثل ‪ :‬تمفم ي مضمل وتمقميب ممل ‪:‬‬ ‫تصير تتفتـيضمل ‪ :‬تتقتـبمل ‪.‬‬ ‫عل ـمم ‪ ،‬يصير‪،‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫عل ـمم( مثل ‪ :‬ت‬ ‫ت‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .5‬الماضي الثلثي المضعف )الذي ثانية وثالثة من جنس واحد( التمند م‬ ‫قبله – مثل شيد وهيز وميد ‪ ،‬فيجوز فيه ضم الول مثل ‪:‬‬ ‫‪ ‬تشيد الحبل ‪ ،‬وتهيزت الرض ‪ ،‬وتميد ـ‬ ‫ت الجسوتر ‪.4‬الفعل الماضي المعتل الوسط بالواو أو الياء مثل صام أصلها مصمومم ومثل قال ‪:‬‬ ‫قممومل ‪ ،‬يكسر أولها فتصيران ـصيم الشهتر وـقيمل الح ي ـق ‪.

2‬‬ ‫‪.4‬‬ ‫‪.‬‬ ‫ما عرف المحقق شيئا ا عن الجريمة ‪ :‬ما ت‬ ‫•‬ ‫وغير الزائد مثل ‪ :‬نظر القاضي في الشكوى ‪ :‬ن تـظمر في الشكوى ‪.1‬‬ ‫المفعول به للفعل المتعدى لمفعول واحد‪:‬‬ ‫•‬ ‫المفعول به الول إذا كان الفعل متعديا ا لمفعولين‬ ‫‪.‬‬ ‫الجار والمجرور سواء أكان حرف الجر زائدا ا مثل ‪:‬‬ ‫•‬ ‫عـرف من شيدء عن الجريمة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫يسهتر الناتس‪  ‬في ليل الصيف ‪ :‬يتنسمهتر ليتل الصيف ‪.‬‬ ‫أعطي ت‬ ‫المفعول به الثاني إذا كان الفعل متعديا ا إلى ثلثة مفاعيل‬ ‫•‬ ‫أعل ممم عريتف الحفلـة الحاضريمن العرمض مستمرا ا‪ :  ‬تأعلم الحاضرون العرمض مستمرا ا ‪.‬‬ ‫الظرف التصرف المفيد معنى محددا ا ‪:‬‬ ‫•‬ ‫موقممف السائتق أمامم الشارـة ‪ :‬توـقمف أماتم الشارة ‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫ما ينوب عن الفاعل بعد حذفه‬ ‫عند حذف الفاعل ل بد من وجود ما يحل محله ‪ ،‬وينوب عنه‪:‬‬ ‫‪.3‬‬ ‫‪.5‬‬ ‫ت الكسوف ‪ :‬شوهد الكسوتف‬ ‫شاهد ت‬ ‫•‬ ‫ت الصديمق أخا ا ‪ :‬ظ ت يمن الصديتق أخا ا ‪، ‬‬ ‫ظ من من ن ت‬ ‫•‬ ‫ت الجامر الفاتورمة ‪ :‬أعطمي الجاتر الفاتورة ‪.

‫السم‬ ‫الجملة السمية و ركناها‬ ‫المبتدأ و الخبر‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬مثل ‪ :‬المطتر‬ ‫غزيمر‪  ،  ‬هما موافقان ‪ ،‬أن ـ‬ ‫ت جادمة‪ ،   ‬نحتن مرهقون‬ ‫شكل المبتدأ ‪:‬‬ ‫•‬ ‫اسما صريحا ا مرفوعا‬ ‫•‬ ‫ضميرا مبنيا في محل رفع‬ ‫•‬ ‫اسم إشارة مبنيا في محل رفع‬ ‫•‬ ‫اسم استفهام مرفوعا‬ ‫•‬ ‫اسما موصول مبنيا في محل رفع‬ ‫•‬ ‫المبتدأ مصدرا ‪ ،‬اسما مرفوعا‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫المبتدأ‬ ‫أحوال المبتدأ ‪:‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ل كريمم‬ ‫الصل في المبتدأ أن يكون اسما ممنعـرمفاة – معروفا – مرفوعا مثل ‪ :‬ا ت‬ ‫والمبتدأ ل يكون إل كلمة واحدة – ليس جملة ول شبه جملة ـ ويكون مرفوعا أو في محل رفع ‪ .

‬‬ ‫–‬ ‫إذا وصفت النكرة مثل ‪ :‬مطمر غزيمر نازمل ‪.‬‬ ‫أن يقمع المبتدأ ت بعمد )لول( مثل ‪ :‬لول إهمامل لفلمح ‪.‫المبتدأ‬ ‫• المبتدأ النكرة ‪:‬‬ ‫ذكرنا أن الصل في المبتدأ أن يكون اسما معروفا إذا ل معنى للحديث عن مجهول‪،‬‬ ‫ولكن قد يأتي المبتدأ نكرة وذلك في أحوال مخصوصة يكون فيها قريبا من المعرفة ويفيد مع الخبر معنى‬ ‫مفيدا ا مفهوما‪ ،‬وذلك في المواقع التالية ‪:‬‬ ‫–‬ ‫إذا تأضيفت النكرة مثل ‪ :‬رجتل أعمادل قادمم ‪.‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫أن يكومن المبتدأ ت كلماة دالاة على ال يمدعاء مثل ‪ :‬رحممة لك‪ ،‬ومثل ‪  :‬مويمل للمطففين‪.‬‬ ‫–‬ ‫إذا تمقم يمدم على النكرة الخبتر وهو شبته جملدة مثتل ‪ :‬عندي ضيمف ول ممك تهنـمئتة‬ ‫–‬ ‫إذا سبقت النكرة بنفي أو استفهام مثل ‪ :‬ما أحمد سافمر ‪ ،‬وهل أحمد في الساحة ؟ ‪ ‬‬ ‫أن يكومن المبتدأ ت كلماة ممن الكلما ـ‬ ‫ت الدالـة على عمومـ الجنس مثل ‪ :‬كمل لته قانتون‪.‬‬ ‫إذا كامن المبتدأ ت عاـمل ا فيما بعده مثل ‪ :‬إطعامم مسكينا ا حسنمة‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫– مثل‪ :‬العقاد شاعتر كات م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ل كريمم‬ ‫ب‪ ،   ‬ا ت‬ ‫– مثل ‪ :‬العلتم نافمع ‪ ، ‬الصبتر طييـ م‬ ‫• وقد يكون اسما مفردا مجرورا بالباء الزائدة‬ ‫– مثل ‪ :‬ما سعيمد بحاضدر ‪.‫الخبر‬ ‫أشكال الخبر‪:‬‬ ‫• الصل في الخبر أن يكون اسما مفردا مرفوعا ليس جملة ول شبه جملة‪.‬‬ ‫• ويكون الخبر جملة فعلية‬ ‫ع قل ي ممم الشجامر‪، ‬‬ ‫– مثل‪ :‬السائق يقف على الشارة ‪ ،‬الطفتل استيقظ م ‪ ، ‬المزاـر ت‬ ‫• ويكون الخبر شبه جملة )ظرفا أو جارا ومجرورا(‬ ‫– مثل ‪ :‬الهاـتتف فومق الطاولـة ‪ ،‬الـعلتم في الصدوـر ‪ ،‬أنت بخير‬ ‫• قد يكون للمبتدأ الواحد أكثر من خبر‬ ‫ب مفكمر ‪.

‬فحذف الفعلن وسد‬ ‫مكانهما المصدران )صبري و سمعي( ‪.‬‬ ‫حيث ناب ذكر المصدرين )مصنبمر و مسنممع( عن ذكر فعليهما )انصتبر و انسممتع( ‪ .‬‬ ‫• أن يكون مبتدأ ا للسم المرفوع بعد )لسيما( مثل ‪:‬‬ ‫ب‪.‫حذف المبتدأ وجوبا ا‬ ‫المواطن التي يجب أل يذكر ‪ -‬يحذف ‪ -‬فيها المبتدأ وجوبا ا ‪:‬‬ ‫خـبمر عن المبتدأ ـ ـبمخصوـص ـننعمم وـبنئمس‬ ‫• في تأسلوب الممندـح وال يمذمـ ‪ ،‬أي إذا أ ت ن‬ ‫– ‪ ‬ـننعمم الفاتتح صلتح الـيديـن‬ ‫• إذا تأخبر عن المبتدأ بلفظ يشعر بالقسم مثل ‪:‬‬ ‫عنهمد ‪ ،‬أو يميمن في ذمتي‬ ‫– في ذمتي لفعلن ما تريد والتقدير م‬ ‫ب عن مصدره مثل ‪:‬‬ ‫• إذا تأخـبمر عن المبتدأ بمصددر نائ د‬ ‫– صبمر جميمل ‪ ،‬سممع وطاعمة ‪.‬‬ ‫ب الرياضمة ل ـس يميما كرتة الممنضـر ـ‬ ‫– أح يت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫حذف الخبر وجوبا ا‬ ‫مواطن يجب فيها أل يذكر الخبر ‪ ،‬ويكون حذفه واجبا ا ‪ ،‬وهذه المواطن هي ‪:‬‬ ‫ت )صفدة( مقطودع وتتنقطتع الصفة عندما ل تتبع الموصوف أو‬ ‫• إذا تأخـبمر عنه بنع د‬ ‫المنعوت في إعرابه‪ .‬فبدل أن تكون العادتل صفاة مجروراة للخليفـة‪ ،‬قتـطمع ن‬ ‫ف وجوبا تقديره )هو( العادل‪ ،‬من اجل إظهار المدح وهو أقوى من الصفة ‪.‬‬ ‫وصارت خبرا لمبتدأد محذو د‬ ‫ب العالتم‪ ‬‬ ‫– صفة المدح ‪ :‬استـفند من الطبي ـ‬ ‫ع‬ ‫ب تصنحمبمة الكاذ ـ‬ ‫ب المخاد ت‬ ‫– صفة الذم ‪ :‬تممجن يم ن‬ ‫ع لليتاـم المحتاجون ‪              ‬‬ ‫– صفة الترحم ‪ :‬تممب يمر ن‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬وتقطع الصفة لتؤدي معنى أقوى من معنى الصفة وهو‪  ‬المدح أو‬ ‫الذم أو الترحم ‪:‬‬ ‫–‬ ‫ت عن الوص ـ‬ ‫ف‬ ‫مثل ‪ :‬اقتـد بالخليفـة العادتل ‪ .

‬لنك لو قلت مشاهدتي التلفاز جالس لما أخبرت عن المشاهدة بشكل دقيق ‪ ،‬فلم تصلح‬ ‫كلمة جالس أن تكون خبرا ا ‪.‬والتقدير ل ممعنمتر ال قسمي ) لعمتر ال = لحياتة ال(‬ ‫لول المممشقتة سامد الناتس تك يتلهتم‪       =         ‬لول المشقة موجودمة‬ ‫فقد حذف الخبر لنه كون عام ‪ -‬كلمة بمعنى موجود او موجودة‪ -‬ولوجود لول قبله ‪ ،‬والتي هي حرف امتناع لوجود ‪،‬‬ ‫وهذا يعني امتناع سيادة الناس لوجود المشقة ‪،‬‬ ‫حقنل تته‪ ، ‬التاـجتر ومتجترته ‪ ،‬العامتل وعمتله‪،  ‬‬ ‫‪    ‬أنت واجتهاتدك‪ ،  ‬ك يتل امردئ وعمتله ‪ ،‬الفل يمتح و م‬ ‫– مشاهدتي التلفامز جالسا ‪ .‬‬ ‫والمر نفسه يقاس في اسم التفضيل مثل ‪ :‬أفضتل ما يكوتن النساتن منتجا ا‪         ‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫حذف الخبر وجوبا ا‬ ‫ي تنحمذتف الخبتر وجوبا في الحالت التالية ‪-:‬‬ ‫•‬ ‫مبنعمد اللفاـظ ال يمصريحـة في القسم أي التي تيذمكتر فيها لفظ ت الجللـة ‪ ،‬مثل ‪:‬‬ ‫•‬ ‫أن يكون الخبر كونا عاما – أي كلمة بمعنى )موجود( – والمبتدأ واقع بعد لول ‪ ،‬مثل ‪-:‬‬ ‫•‬ ‫‪ ‬أن يقمع الخبتر بعمد اسدم مسبودق )بواو العطف( التي تعني )مع( مثل ‪:‬‬ ‫•‬ ‫أن تتغني عن الخبر حال ل تصلح أن تكون خبرا ا مثل ‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫ل متعنمتر ال لساعمد يمن المحتاج‪ .

‬‬ ‫–‬ ‫مثل ‪ :‬أنا جاهزم‬ ‫ت عنها ‪.‬‬ ‫ويجوز أن نعكس المر ‪ :‬إذ عندما يو يمجته الهتماتم إلى الجاهزية في الجملة الولى ‪ ،‬أن نبدأ بها‬ ‫–‬ ‫•‬ ‫مثل ‪ :‬جاهز أنا‬ ‫وكذلك المر عندما نوجه الهتمام الى مكان وجود الخ أن نقول في المكتبة أخوك ‪.‫جواز تقديم المبتدأ ‪ /‬الخبر‬ ‫جواز تقديم أحدهما ‪:‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫الصل في المبتدأ أن يقع في أول الكلم ‪ ،‬لنه هو الشيء الذي تبدأ به الحديث ‪ ،‬ونريد أن نخبر عنه ‪ ،‬ثم‬ ‫يليه الخبر وهو ما نريد أن نتحدث عنه ‪.‬وكذلك هنالك استعمالت يجب أن تيبدأ فيها بذكر الخبر أول ا ثم يتلوه المبتدأ ثانيا ا ‪ ،‬وهي مواطن‬ ‫تقديم الخبر وجوبا ا على المبتدأ ‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫فقد بدأت الحديث عن نفسي ‪ ،‬ثم أخبر ت‬ ‫–‬ ‫ومثل ‪ :‬أخوك في المكتبة‬ ‫وكذلك بدأت الحديث عن )أخيك( ثم أخبرت عنه بشبه الجملة ‪.‬‬ ‫ت ومواطمن يجب أن تيبدأ فيها بذكر المبتدأ يتلوه الخبر ‪ ،‬وهي التي تسمى مواضع )مواطن( تقديم‬ ‫لك يمن في اللغة استعمال د‬ ‫المبتدأ وجوباا على الخبر ‪ .

‬لأنت صديقي ‪ .‬‬ ‫مثل ‪ :‬ممنن تتسا ـ‬ ‫ب‪.‬‬ ‫‪ ‬مثل ‪ :‬ممنن عندك ؟‪ ،    ‬كيمف الحاتل ؟‪ ،   ‬أيمن الدليتل ؟‬ ‫– أسماء الشرط ‪ :‬من ‪ ،‬أينما ‪ ،‬متى ‪ ،‬كيفما ‪ ،‬حيثما وغيرها ‪.‬‬ ‫عظ مدة مم ي مر ن‬ ‫– ما يلي لم البتداء ‪.‬لنت أقر ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫مثل ‪ :‬ما أجممل الحري ي ممة !‪ ،    ‬ما أغلى النفطم !‪ ،  ‬ما أكثمر النامس في الرخاء !‬ ‫‪     ‬‬ ‫– كم الخبرية ‪.‬‬ ‫عندته ي منشك تنرمك ‪ ،‬م‬ ‫ب أذه ن‬ ‫حينثتمما تسافنر تجند أصدقاء ‪ ،‬أينما تذه ن‬ ‫– ما التعجبية ‪.‬‬ ‫م‬ ‫ـ‬ ‫مثل ‪ :‬لأنت أسوتد في عيني من ال ي‬ ‫ب الناس‬ ‫ظلمـ ‪  . ‬‬ ‫مثل ‪ :‬مكنم ـ‬ ‫ت ـبمك ‪ ،‬كنم كتادب مفيدد موجودم في المكتبة ‪.‫تقديم المبتدأ وجوبا ا على الخبر‬ ‫يتقدم المبتدأ وجوبا على الخبر في أربعة مواطن ‪:‬‬ ‫• أول ا ‪ :‬إذا كان المبتدأ من أسماء الصدارة – وهي السماء التي تأتي في صدر – بداية – الكلم‬ ‫فل يصح تأخيرها وهذه السماء هي ‪:‬‬ ‫– أسماء الستفهام مثل ‪ :‬ممنن ‪ ،‬أين ‪ ،‬كيف ‪ ،‬ما وغيرها ‪.

‫تقديم المبتدأ وجوبا ا على الخبر‬ ‫• ثانياا ‪ :‬أن يكون الخبر جملة فعلية ‪:‬‬ ‫– خالمد سامفمر‬ ‫• ثالثاا ‪ :‬أن يكون المبتدأ والخبر متساويين في التعريف والتنكير‪:‬‬ ‫– صديقي أخوك‪ ،   ‬ـعلمي ـعلتمك ‪ ،  ‬داترنا داترتهم‬ ‫– فالمتقدم في مثل هذا النوع من الكلم هو المبتدأ والمتأخر هو الخبر‬ ‫• رابعا ا ‪ :‬إذا قتـصمر المبتدأ ت على الخبـر أو تحـصمر فيه ‪.‬‬ ‫ب ‪ ،‬إنما هو شاعمر‪، ‬‬ ‫– ما أن م‬ ‫ت إل يم كات م‬ ‫ت )أنت( ‪ ،‬المبتدأ ‪ ،‬على الكتابة دون أي حرفة غيرها ‪ .‬وحصرت‬ ‫ت ومحمصنر م‬ ‫– فقد قممصنر م‬ ‫وقصرت )هو( ‪ ،‬المبتدأ ‪،‬على الشاعرية فقط دون غيرها من الصفات الخرى ‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫تقديم المبتدأ وجوبا ا على الخبر‬ ‫يجب أن يتقدم الخبر على المبتدأ في المواطن التالية ‪:‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫أول ا ‪ :‬إذا كان الخبر من السماء التي لها الصدارة في الكلم كأسماء الستفهام ‪:‬‬ ‫عنمترمك ؟‬ ‫متى السفتر ؟‪ ،  ‬أين المف يتر ؟‪ ،  ‬ما انستممك ؟‪ ،  ‬مكنم ت‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ثانيا ا ‪ :‬أن يكون الخبر محصورا في المبتدأ ‪: ،‬‬ ‫ب‬ ‫ما ناج م‬ ‫ح إل المجتهتد‪ ،    ‬انما في الحقيبة العا م‬ ‫فقد حصرنا النجاح في الجملة الولى وقصرناه على المجتهد دون غيره ‪ ،‬كما حصرنا الوجود في الثانية‬ ‫وقصرناه على اللعاب فقط ‪.‬‬ ‫•‬ ‫ثالثاا ‪ :‬أن يكون المبتدأ نكرة بحتة ‪ ،‬غير موصوفة وغير مضافة ‪  ،‬وخبره شبه جملة ظرفا ا او جارا ا ومجرورا ا ‪: ،‬‬ ‫–‬ ‫في البستاـن شجمر ‪ ،‬عندي آراءم‬ ‫• رابعا ا ‪ :‬أن يكون في المبتدأ ضمير يرجع إلى الخبر ‪:‬‬ ‫*في المزرعـة حارتسها ‪ ،  ‬أمامم العمارـة حاـرتسها‪               ‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫ت مهيتما م‬ ‫– الرياضيون مهتمون باللياقة الجسمية والرياضيا ت‬ ‫• ويستثنى من المطابقة الصفة الواقعة مبتدأ بعد نفي أو استفهام‪ ،‬فإن ما تعمل فيه‬ ‫بعدها يغني عن الخبر ويسد مسده ‪ ‬مثل‪:‬‬ ‫– أمسافمر أخواك ‪.‬‬ ‫– ما مقصر معلموك‬ ‫– ما مذمومم أخلقك‬ ‫– أ مـعراق ي مي صديقتمك‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ت‪.‬‬ ‫– العالمان مشغولن بالبحث ‪ ،‬والعالمتان مشغولتان ‪.‫تطابق المبتدأ والخبر‬ ‫يتطابق المبتدأ والخبر تذكيرا ا وتأنيثا ا وإفرادا ا وتثنياة وجمعا ا مثل ‪:‬‬ ‫– الرجتل فاضمل والمرأمة فاـضلمة ‪.

3‬بـ )رب(‪ :‬ـإذا كان نكرة لفظا ا مأو معنى‪ :‬تر يم‬ ‫ب متهدم بريمء‪ ،‬ر ي‬ ‫ب يضرك‪.‬‬ ‫تح يت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫إعراب المبتدأ‬ ‫• المبتدأ ا مرفوع دائما ا‪ ،‬وقد يجر بحرف جر زائد اطرادا ا‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .2‬بالباـء‪ ،‬إذا كان كلمة حنس ت‬ ‫ب من‬ ‫‪ .1‬بـ )ـمنن( إذا كان نكرة مسبوقة بنفي مأو استفهام‪ :‬ما عندي من‬ ‫كتادب‪ ،‬هل في الدار من مأحد؟‬ ‫ب‪ :‬بحسبك ل تمقيمات‪.

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫إعراب الخبر‬ ‫• وهو مرفوع دائماا‪ ،‬وقد يجر بالباـء الزائدة بعد نفي مثل‪ :‬ما خالد بمسافدرد‪،‬‬ ‫وكما يقع اسما ا يقع‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫‪ -1‬جملة فعلية مثل‪ :‬خالد ذهب‪.‬‬ ‫‪ -2‬وجملة اسمية مثل‪ :‬مأخوك تجارتته رابحة‪.‬‬ ‫‪ -3‬وشبه جملة ظرفا ا مثل‪ :‬والدك عند الرئيس‪ ،‬وجارا ا ومجرورا ا مثل‪ :‬مأنت بخير‪.‬مأو إعادة لفظة مثل‪:‬‬ ‫قرش(‪ ،‬أو إشارة إلى المبتدأ مثل‪} :‬موـلباتس التيمقنموى مذل ـمك م‬ ‫المرومءة ما المرومءة؟ مأو كلمة مأعم من المبتدأ يدخل فيها‪ :‬الوفاتء نعم الخلق‪.‬‬ ‫ولب ي مد للجملة الخبرية من رابط يربطها بالمبتدأ‪ ،‬إما‪ :‬ضمير ظاهر مأو مستتر كالمثالين‬ ‫الولين‪ ،‬وإما ضمير مقدر‪) :‬اللبتن الرطتل بمئة قرش( إذ التقدير )الرطل منه بمئة‬ ‫خينمر{‪ .

‫الحروف الناسخة‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫اعتتـبمر ن‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫الحروف الناسخة‬ ‫ت وملع يمل ول النافيتة‬ ‫• إن وأخواتها‪ " :‬إ يمن و أ يمن ولك يمن وكأ يمن ول مين م‬ ‫للجنس"‬ ‫ت بالحرو ـ‬ ‫خل‬ ‫ف الناسخـة ‪ ،‬لنها عندما متد ت‬ ‫• تسميت هذه الدوا ت‬ ‫على الجملة السميـة المكونـة من المبتدأ والخبـر ‪ ،‬فإنها تتمغييـتر‬ ‫معنى التجنمل ممة ‪ ،‬تث يمم تتمغييـتر يصدارية المبتدأـ في الجملـة السميـة‬ ‫ب ‪ ،‬ولهذا السبب‬ ‫كما تتمغييـتر حركمة المبتدأـ من الرفـع إلى النص ـ‬ ‫ت من النواسخ ‪.

‫أحوال اسم إ يمن وأخواتها‬ ‫• يكون اسم إن اسما صريحا ا –ل جملة ول شبه جملة – ويكون‬ ‫معربا ا أو مبنيا ا ‪ ،‬مفردا ا أو مثنى أو جمعا ا مثل ‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫إ ي من الحيامة م جميلمة‬ ‫لع ي مل اللذين ربحا أخواك‬ ‫المعلمان حاضران لك ي من التلميذين غائبان‬ ‫المعلمون حاضرون لك ي من التلميمذ غائبون‬ ‫كأ ي من الطائرمة )الكونكورد( صقمر‬ ‫كأ ي من الطائرا ـ‬ ‫ت صقومر‬ ‫ت ما نتمناه حاصمل‬ ‫لي ي‬ ‫ت الموظفين مخلصان‬ ‫لي م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫أشكال خبر إن وأخواتها‬ ‫• خبر إين وأخواتها إما أن يكون ‪:‬‬ ‫• اسما ا صريحا ا مرفوعا ا ‪ ،‬مفردا ا أو مثنى أو جمعا ا‬ ‫• أو جملة فعلية ‪ ،‬مثل ‪:‬‬ ‫– إ يمن العلمم يتقدتم‬ ‫• أو‪ ‬جملة اسمية ‪ ، ‬مثل ‪:‬‬ ‫ب أياتمه عائدمة‬ ‫– ليت الشبا م‬ ‫• أو شبه جملة ‪:‬‬ ‫– جار ومجرور مثل ‪ :‬إن العلمم في الصدور‬ ‫– ظرفية مثل ‪ :‬ليت الخيمر عندك‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫أحوال خبر إن وأخواتها‬ ‫• يشترط في خبر إن وأخواتها إن كان مفردا ا أو جملة أنن يتأخر‬ ‫عن اسمها مثل ‪ :‬‬ ‫ب طريتق الهلـك‬ ‫– إ يمن الحرو م‬ ‫– كأين قارمئ الخباـر تيعاني من المبنرـد‬ ‫• أما إذا كان خبر هذه الحروف شبه جملة ظرفا أو جارا ا ومجرورا ا ‪،‬‬ ‫فيجوز أن يتقدم على السم ‪ ،‬إن لم تكن في الجملة لم‬ ‫البتداء ‪ ،‬مثل ‪:‬‬ ‫– إ يمن في المثاـل ـحك نمماة‪     ‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫تقدم خبر إن وأخواتها وجوبا ا‬ ‫• يتقدم خبر إن وأخواتها وجوبا في حالة واحدة ‪ ،‬وهي إذا كان‬ ‫في اسمها ضميمر يعود إلى الخبر شبه الجملة مثل ‪ :‬إين في‬ ‫البقالة صامحبها‬ ‫ملحظة هامة ‪:‬‬ ‫• إذا جاء بعد إ ي من أو أخواتها ظرف أو جار ومجرور ‪ ،‬فإن اسمها يكون مؤخرا ا مثل ‪:‬إن في‬ ‫الدار أثاثا ا كثيرا ا ‪     ‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• ويشترط في )ما( الكافة أن تكون الزائدة ‪ ،‬وليست )ما( الموصولة التي تعني معنى‬ ‫)الذي( مثل ‪ :‬إن ما ترجوه واقمع ‪ ،‬والتفريق بينهما سهل ‪ ،‬حيث متعنى الموصولة معنى‬ ‫)الذي( وعند حذفها يتغير المعنى ‪ ،‬أما الزائدة فل تممغييمر ميطرأ ت على الجملة عند حذفها ‪،‬‬ ‫ثم إنه ي تفمـير تق بين الزائدة والموصولة في طريقة الكتابة أيضا ‪ ،‬ففي حين تتصل ما الزائدة‬ ‫مع إن أو أخواتها حيث تكتبان كلمة واحدة ‪ ،‬فإن )ما( الموصولة تكتب مستقلة عن‬ ‫هذه الدوات‪.‬باستثناء )ليت( حيث يجوز إلغاء عملها إذ‬ ‫لحقتها ما الزائدة ويجوز أن تظل عاملة ‪ ،‬والفضل إلغاء عملها عندئذ ‪  .‫شروط عمل إن وأخواتها‬ ‫• تيشترط في عمل ‪ -‬إين وأ ي من وكأ يمن وليت ‪ -‬نصب المبتدأ ورفع الخبر في الجملة‬ ‫خ مل عليها )ما( الزائدة – الكافة – فإذا لحقت ما الزائدة إحدى هذه‬ ‫السمية ‪ ،‬أل تمند ت‬ ‫الدوات كفتها ‪ -‬منعتها – من العمل ‪ .‬‬ ‫– مثل ‪":‬إنما المؤمنون إخوة "‪ ،‬ليتما العدتل سائمد‪ ، ‬ليتما العدمل سائمد‬ ‫• وتدخل )ما ( الزائدة الكافة على )إين( أكثر من سائر أخواتها‪.

‬‬ ‫– فالولى مثل ‪ :‬إنن العامتل لجادم‬ ‫– والثانية العاملة عمل ليس‪ :   ‬إنن خالمد غائبا = ليمس خالمد غائبا ا‬ ‫ت )إين( فل يليها من الفعال إل الناسختة ) كان وأخواتها وكاد‬ ‫• وإذا ت‬ ‫خـففم ن‬ ‫وأخواتها وظ م يمن وأخواتها( ‪ ،‬وعندئذ تدخل لم البتداء على ما كان في‬ ‫الصل خبرا ا مثل ‪:‬‬ ‫– قوله تعالى "وإن كانت لكبيراة إل على الذين هدى ال "‬ ‫– إنن يكاتد الح يتر ل ميمنعمشتق التحيريمة‬ ‫– إنن وجدنا معظممهم لصادقين‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫تخفيف إن وأن وكأن ولكن‬ ‫خمل على ما كان‬ ‫ب أيضا أن تمند ت‬ ‫ب إهماتلها ‪ ،‬مومومج م‬ ‫• إين ‪  :‬إذا خففت إ يمن مومج م‬ ‫تيعتبتر خبرا ا لها )لتم البتداء( والتي تسمى أيضا )اللم الفارقة( التي تتفمـيرتق‬ ‫موتتممييـتز بين )إنن( هذه وبين )إنن( العاملة عمل ليس ‪.

‬وعند ذاك تدخل‬ ‫على السماء وعلى الفعال مثل ‪:‬‬ ‫ب‬ ‫– حضر المدعوون لكنن المضيتف غائ م‬ ‫ب المضيتف‬ ‫– حضر المدعوون لكنن غا م‬ ‫• أما لع يمل فل يجوز تخفيفها ولذا تظل عاملة‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫تخفيف إن وأن وكأن ولكن‬ ‫• إذا خففت )أ يمن( ‪ ‬مبط ممل عمتلها ‪ ،‬وفي هذه الحالة تدخل على‬ ‫الجملة السمية مثل ‪:‬‬ ‫– " وآختر دعواهم أنن الحمتد ل رب العالمين"‪ ‬‬ ‫• إذا خففت )كأين( فإنها مهملة ل عمل لها ‪ .

‬‬ ‫• ويصاغ من إن واسمها وخبرها مصدر مرفوع في المواقع التالية‬ ‫– إذا كانت وما بعدها في موقع الفاعل مثل ‪ :‬سرني‪ ‬أنيك كريمم = سرني كرتمك‬ ‫عـرف إحساتنه‬ ‫عـرف أ ي من الرجمل محسمن = ت‬ ‫– إذا كانت وما بعدها في موقع نائب الفاعل مثل ‪ :‬ت‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫إذا كانت وما بعدها في موقع المبتدأ مثل ‪ :‬من حسناتك أن يمك مستبشمر = من حسناتك استبشاترك‬ ‫إذا كانت وما بعدها في موقع الخبر مثل ‪:‬حستبك أينك مبادمر = حستبك مبامدمرتتك‬ ‫إذا كانت وما بعدها في موقع التابع لسم مرفوع بالعطف أو البدل فالعطف ‪ ،‬مثل ‪:‬أعجبني سلوتكه‬ ‫وأينه مخلمص = أعجبني سلوتكته وإخلتصته‬ ‫ب = يفرحني خليمل تهذيتبته‬ ‫والبدل مثل ‪:‬تيفر حني خليمل أن يته مهذ م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫فتح همزة )إن( وكسرها‬ ‫• تكون همزة )إين( مفتوحة أو مكسورة ‪ ،‬والقاعدة العامة التي تقرر فتح همزتها أو كسرها هي ‪ :‬إذا‬ ‫صح أن تيصاغ من إين واسمها وخبرها مصدر يكون مرفوعا أو منصوبا أو مجرورا ا ‪ ،‬فإن همزة إن‬ ‫مفتوحة ‪ ،‬أما إذا لم ي متجنز تحويتلها هي واسمها وخبرها إلى مصدر ‪ ،‬فإن همزتها مكسورة ‪.

‫فتح همزة )إن( وكسرها‬ ‫• وتؤول إن وما بعدها بمصددر منصودب في الحالت التالية‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫ت قدومممك‬ ‫ت أن يممك قادم = عرف ت‬ ‫أن تكون هي وما بعدها في موضع المفعول به ‪ ،‬مثل ‪ :‬عرف ت‬ ‫ح = كان ظني‬ ‫أن تكون هي وما بعدها في موضع خبر كان أو أخواتها ‪ ،‬مثل ‪ :‬كان ظني أينك ناج م‬ ‫حمك‬ ‫ن ممجا م‬ ‫أن تكون هي وما بعدها في موضع تابع المنصوب بالعطف ‪ ،‬مثل‪ :‬قوله تعالى " اذكروا نعمتي التي‬ ‫ت عليكم ‪ ،‬وأني فضلتكم على العالمين " والتقدير اذكروا نعمتي وتفضيلي إياكم‬ ‫أنعم ت‬ ‫ت حضومرك وأن يممك تمنهتممم ‪ :‬عرفت حضومرك واهتماممك‬ ‫ومثل ‪ :‬عرف ت‬ ‫خل تـقها‬ ‫حنسمن ت‬ ‫حمسن متة ال ت‬ ‫أما البدل فمثل ‪ :‬أكبر ت‬ ‫خل نـق = أكبرت مممري ممم ت‬ ‫ت ممنري ممم أنها م‬ ‫‪    ‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫إذا وقعت أ ي من واسمها وخبرها بعد حرف جر مثل ‪ :‬استغربت من أنك مهمل = استغربت من إهمالك‬ ‫إذا وقعت في موضع المضاف إليه مثل ‪ :‬تدارنك الممر قبمل أ ي من النممر يتفاقتم = قبمل تفاقتمـ المـر‬ ‫ت ـمنن‬ ‫ت ـمتن أد ـ‬ ‫ب الفتاـة وأ يمنها مجتهدتة = سرر ت‬ ‫إذا وقعت في موضع تابع المجرور بالعطف مثل ‪ :‬مسـرنر ت‬ ‫ب الفتاـة‪  ‬واجتهاـدها‬ ‫أد ـ‬ ‫ت من القطاـر تبط نئــه‬ ‫ت ـمنن القطاـر أن يمته بطيءم = عجب ت‬ ‫عـجنب ت‬ ‫أو البدل مثل ‪ :‬م‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫• وتؤول بمصدر مجرور‬ ‫–‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫كسر همزة )إين(‬ ‫•‬ ‫ذكرنا أ ي من همزة إ ي من مكسورة ‪ ،‬إذا لم ي متجنز تأويملها هي واسمها وخبرها بمصدر ‪ ،‬وذلك في مواضع اشهرها ‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫أن تقع في بداية الكلم حقيقاة مثل ‪ " :‬إ يمنا فتحنا لك فتحا ا مبينا ا”‬ ‫كما ا وذلك بعد حرف ‪:‬‬ ‫ح ن‬ ‫أو تقع في بداية الكلم ت‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫أن تمقممع بعمد )حتى( مثل ‪ :‬مصامم ال يمرتجتل عن الكلمـ ‪ ،‬حتى إ يمنه لم يك يملم أحدا ا‬ ‫ث إ يمن الـيرنزمق وفيمر‬ ‫ب حي ت‬ ‫أن تمقممع بعمد )حيث( مثل ‪ :‬اذه ن‬ ‫أن تمقممع بعمد )إذ( مثل ‪ :‬وقفت إذ إ يمن الشارمة حمراتء‬ ‫أن تقع في أول صلة الموصول ‪ :‬هنأت الذي إ يمنه فائزم‬ ‫أن تمقممع بعمد القسمـ مثل ‪ :‬وال إ يمنه متواضع‪  ‬ومثل ‪":‬يس والقران الحكيم ‪ ،‬إن يممك لمن المرسلين”‬ ‫ت‬ ‫ب ‪ ،‬تيقال إ يمن المشكلمة تسـيوي ن‬ ‫أنن تمقممع بعمد القول مثل ‪ :‬قال إن يمته موافمق‪ ،  ‬قيل إن يممك غائ م‬ ‫أنن تمقممع بعمد واو الحال مثل ‪ :‬صافحته وإـيني غيتر رادض‬ ‫أن تقع في خبرها لم البتداء مثل ‪" :‬وال يعلم إن يممك لرسوتله وال يشهد‪ ‬إ يمن المنافقين لكاذبون"‬ ‫أن تقع في بداية جملة مستأنفة مثل ‪ :‬يمظ ت يتن مبنعتض ال يت‬ ‫ب أ يمن النجامح ل يحتاتج إلى مجنهدد ‪ ،‬إ يمنهم واهمون‬ ‫طل ـ‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ تنبيه مثل ‪ :‬أل إ يمن المعتدين نادمون‬‫ أو استفتاح مثل ‪ :‬أما إـيني موافق‬‫ أو ردع – إجابمة بشدة ‪ -‬مثل ‪ :‬كل إ ي منه لم ي منصتدنق‬‫ أو جواب مثل ‪ :‬نعم إ ي منه تمخطيء ‪ ،‬ومثل ‪ :‬ل إ ي منه بريء‪ ‬وقد اعتبرت همزة إ يمن مكسورة بعد هذه الحروف لنها في حكم الواقعة‬‫في بداية الكلم ‪.

‬‬ ‫– وتعمل ل النافية للجنس عمل )إ ي من( بشروط ‪:‬‬ ‫ب بيننا‬ ‫– أن تمتد ي مل على شمول النفي بها لكل أفراد الجنس دون استثناء مثل ‪ :‬ل غري م‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫ح‬ ‫أنن يكون اسمها وخبرها نكرتين لفظا مثل ‪ :‬ل غا ي مش راب م‬ ‫أو يكون اسمها وخبرها نكرتين معنى وإن كان لفظهما يدل على معرفة ‪ ،‬مثل ‪ ،‬السماء المشهورة‬ ‫ت بها دومن أن يقصد الستم بالذات ‪ ،‬مثل‬ ‫بصفات معلومة ‪ ،‬عندما ي تقنمصتد باستعمالها الصفمة التي اشتتـهمر ن‬ ‫‪ :‬ل حاتمم فيكم ول متنبمي =‪ ‬ل كريمم فيكم ول شاعمر‬ ‫ي فاصل مثل ‪ :‬ل مامء في البيت ول زامد ‪ ،‬أما إذا فصل بينهما تألغمي‬ ‫أل يم يفصل بينهما وبين اسمها أ ي م‬ ‫عممتلها مثل ‪ :‬ل في البيت ماءم ول زادم‬ ‫م‬ ‫ت بحرف جر فإن عملها تيلغى ‪ ،‬مثل‪ :‬جاؤوا بل سلدح‬ ‫أل يم تتسبمق بحرف جر ‪ ،‬فإذا تسـبقم ن‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫ل النافية للجنس‬ ‫• تفيد تشتمومل نفي جميع أنواع الجنس الذي تتنذمكتر معه ‪ ،‬وهي في توكيدها النفمي تتنشـبته )إ يمن( في‬ ‫توكيد الثبات ‪ ،‬ولهذا فهي تعمل عمل إ يمن ‪ ،‬فعندما نقول ‪ :‬ل رجمل في الحفل ‪ ،‬فإننا ننفي وجود‬ ‫جنس الرجال كليا ا في الحفل ‪ .

‬‬ ‫مثل ‪:‬‬ ‫–‬ ‫ل سيئا ا فعتله حاضمر‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫أحوال اسم ل النافية للجنس‬ ‫اسم ل النافية للجنس على ثلثة أشكال‪:‬‬ ‫•‬ ‫ب به ‪ ،‬مثل ‪:‬‬ ‫‪ (1‬غير مضاف ‪ :‬وهو تيبني على ما تينص ت‬ ‫•‬ ‫‪ (2‬أن يكون اسمها مضافاا ‪ ،‬فإذا كان كذلك فإنه يكون معربا منصوبا ‪ ،‬مثل ‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫•‬ ‫ل رجمل في الدار ‪ :‬رجل اسم ل النافية للجنس مبني على الفتحة‬ ‫ل رجلين في الدار ‪ :‬رجلين اسم ل النافية للجنس مبني على الياء‬ ‫ل رجامل في الدار ‪ :‬رجال اسم ل النافية للجنس مبني على الفتحة‬ ‫ل معوقتين في السرـة ‪ :‬معوقتين اسم ل النافية للجنس مبني على الياء لنه مثنى‬ ‫ل معوقين في السرـة ‪ :‬معوقين اسم ل النافية للجنس مبني على الياء لنه جمع مذكر سالم‬ ‫ت في السرة ‪ :‬معوقا ـ‬ ‫ل‪  ‬معوقا ـ‬ ‫ت اسم ل النافية للجنس مبني على الكسرة‬ ‫ب ‪ :‬رجل اسم ل النافية للجنس منصوب علمته الفتحة‬ ‫ل رجمل سودء محبو م‬ ‫ل مرتجل مني سودء محبوبون ‪ :‬رجلي اسمها منصوب علمته الياء لنه مثنى‬ ‫ل تمنهـمل مني واجبهم ناجحون ‪ :‬مهملي اسمها منصوب علمته الياء لنه جمع‪ ‬مذكر سالم‬ ‫ل مهمل ـ‬ ‫ت ‪ :‬مهملت اسم ل النافية للجنس منصوب علمته الكسرة‬ ‫ت واـجـبـه ي من ناجحا م‬ ‫‪ (3‬الشكل الثالث لسم ل)( النافية للجنس هو الشبيه بالمضاف ‪ :‬وهو ما اتصل به شي يتمم معناه ‪ ،‬وهو معرب ‪.

‫أحوال خبر ل النافية للجنس‬ ‫• كما يكون خبرها مفردا ا – غير جملة ول شبه جملة – كالمثلة السابقة ‪ ،‬‬ ‫فإ يمن خبرها قد يكون ‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫جملة فعلية ‪ ، ‬مثل ‪ :‬ل كريمم أصدل يتمذ يتم‪ ‬‬ ‫جملة اسمية ‪ ، ‬مثل ‪ :‬ل لئيمم ط منبدع أنصتله مكريمم‬ ‫شبه جملة ظرفية‪ ،  ‬مثل ‪ :‬ل أمامن لمن ل أمانمة ـعن نمدته‬ ‫جار ومجرور ‪ ،‬مثل ‪ :‬ل عقمل كالتدبير‬ ‫• هذا وقد يتنحمذتف اسم ل النافية للجنس ‪ ،‬مثل ‪ :‬ل عليمك = أي ل بأمس‬ ‫عليمك‬ ‫• هذا وقد يتنحمذتف خبرها إن كان معروفا ‪ ،‬مثل ‪ :‬ل بأمس = أي ل بأمس‪ ‬عليمك‬ ‫‪ ‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫أحكام ل)( إذا تكررت‬ ‫• إذا تكررت ل)( في الكلم فإن ل)( الولى غير المتكررة تظل‬ ‫عاملة عملها العادي ‪ ،‬أما ل الثانية – المكررة – فيجوز ‪:‬‬ ‫– أن تعمل عمل ل النافية للجنس مثل ‪  :‬ل حومل ول قومة إل بال‬ ‫– أو أن تعمل عمل ليس مثل ‪:‬ل حومل ول قومة إل بال‬ ‫– أو أن تتلغى ويكون ما بعدها مبتدأ وخبرا ا مثل ‪ :‬ل حومل ول قوتمة إل‬ ‫بال‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫أحكام صفة اسم ل النافية للجنس‬ ‫ف ول‪ ‬شبيمه بالمضاف جاز ان‬ ‫عـطمف عليه اسمم غيتر مضا د‬ ‫• إذا توـصمف استم ل‪  ‬النافية للجنس أو ت‬ ‫تكومن الصفتة أو المعطوتف مبنيين على الفتح أو منصوبين ‪.‬‬ ‫– فالصفة مثل ‪ :‬ل رجمل فاضمل خاسمر‬ ‫– العطف مثل ‪ :‬ل رجمل وامرأمة في الدار‬ ‫• أما إذا وصف اسم ل النافية للجنس بما هو غير مضاف ول شبيده‪ ‬بالمضاف وكان الوصتف غيمر‬ ‫متصدل باسم ل)( مباشراة ‪ ،‬فل يجوز بناء النعت ‪ ،‬بل يكون منصوبا ا مثل‪:‬‬ ‫– ل أحمد في السرـة تمهاجرا ا‬ ‫• وإذا وصف اسم ل النافية للجنس باسم مضاف مثل ‪ :‬ل مرتجمل ذا سوابق فينا ‪ ،‬أو باسم شبيده‬ ‫بالمضاف مثل ‪ :‬ل أحمد راغبا ا في السوء فينا ‪  ،‬فالفضل أن تكون الصفة منصوبة ‪.

‫خبر )إن( وأخواتها‬ ‫• المبتدأ م المسبوق بدإحدى ا ء‬ ‫لدوات التي بيانها يصبح‬ ‫منصوبا ا على ءأنه اسم لها‪ ،‬تقول في‪( :‬النبمل جمادل‬ ‫لصاحبه‪ ،‬زهيدر يصحبنا)‪( :‬إن النبءل جمال لصاحبه‪ ،‬لعل‬ ‫زهيرا ا يصحبنا)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫• و)كأ م ي من( تفيد التشبيه والتوكيد‪ ،‬والتوكيد هو ما تزيده في المعنى على كاف التشبيه‪،‬‬ ‫فقولك‪) :‬ثبت الفرسان على الجياد كمأنهم ا م‬ ‫لطواد( مأقوى ومأوكد من قولك‪) :‬ثبت الفرسان‬ ‫على الجياد كا م‬ ‫لطواد( وإن كان المضمون واحدا ا في الجملتين‪.‬لفهم مأن سليما ا في الحاضرين ولذلك استدركت‪ .‫معاني الدوات‬ ‫• )إـ يمن وأ م ي من( يفيدان التوكيد لمضمون الجملة‪ ،‬فنسبة الخبر إلى المسند إليه في قولك‪) :‬إن‬ ‫زهيرا ا يصحبنا‪ ،‬ظننت مأنك مسافر( مأقوى ومأوكد من قولك )زهير يصحبنا‪ ،‬ظننتك مسافرا ا(‪.‬ومأما التوكيد فكقولك‪) :‬لو‬ ‫ت لي لكوفئت‪ ،‬لكنك لم تستجب( فما بعد )لكن( كان مفهوما ا من الجملة‬ ‫استجب م‬ ‫ا ت‬ ‫لولى‪ ،‬وإنما تأتمي به للتوكيد‪..‬‬ ‫• )لك ي من( تفيد الستدراك والتوكيد‪ ،‬تقول‪) :‬حضر الطلب لك ي من سليما ا غائب(‪ ،‬ولول قولك‬ ‫)لكن‪ (.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬وقد تدخل )أ منن(‬ ‫على خبرها نادرا ا فتشبه عسى مثل‪) :‬لعل ال مأن يفرج عنا(‪.‫معاني الدوات‬ ‫• )ليت( تفيد التمني وهو طلب المتعذر مثل‪) :‬ليت مأيامم الصبا رواجع( مأو بعيد الوقوع‬ ‫مثل‪) :‬ليت لهذا الفقير صيغاة تغنيه عن السؤال(‪ ،‬وتنأتي قليل ا للممكن القريب مثل‪:‬‬ ‫)ليتك تصحبنا(‪.‬‬ ‫• )ل( تفيد نفي الجنس‪ .‬‬ ‫• )لعل( ويقال فيها )ع ي مل( أيضاا‪ ،‬تفيد التوقع وهو حصول الممكن‪ ،‬فإن كان محبوبا ا‬ ‫مأفادت الترجي مثل )اجتهد لعلك تنجح هذه المرة(‪ ،‬وـإن كان مكروها ا مأفادت اـلشفاق‬ ‫مثل ‪ :‬ل) تعلق مأملك بفلن لعله هالمك اليوم مأو غدا ا(‪ .‬مثل ل) رجمل في القاعة(‪.‬هذا مأغلب مأحوالها‪ ،‬وقد تنأتي‬ ‫للتعليل مثل )اعمل لعلك تكسب قوتك‪ :‬اعمل لكي تكسب قوتك(‪ .

‫وأخواتها – أحكام عامة )إن(‬ ‫• ءأخبار هذه ا ء‬ ‫لدوات يجوز ءأن تكون مفردة ءأو جملة فعلية ءأو جملة‬ ‫اسمية ءأو شبه جملة‬ ‫• اسم هذه ا ء‬ ‫لدوات ل يحذف بحال‪ ،‬ءأما حذف ءأخبارها فكما تقدم‬ ‫في حذف الخبر‬ ‫• هذه ا ء‬ ‫لدوات ل تتقدم ءأخبارها على ءأسمائها ءأبدا ا‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫السم‬ ‫تقسيم السم باعتبار العراب‬ ‫النصب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫المنصوب من السماء‬ ‫حرف فموضعه النصب‬ ‫إلىمناسم أو‬ ‫ما خل من السناد والضافة‬ ‫السماء‬ ‫المنصوب‬ ‫المفعول المطلق‬ ‫المفعول به‬ ‫المفعول لجله‬ ‫المفعول معه‬ ‫المفعول فيه‬ ‫الحال‬ ‫التمييز‬ ‫المستثنى‬ ‫المنادى‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫السم‬ ‫المنصوب من السماء‬ ‫المفعول المطلق‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫يمنصل تتح أن يم ت‬ ‫‪ ‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫عامدـة ـذنكـر الـفنع ـ‬ ‫مبمدل ت من إـ م‬ ‫حترـفـه ال منصل ـييمـة‪.‬ـمنثل‪:‬‬ ‫عامدـة ـذنكـر الـفنع ـ‬ ‫‪ ،‬أ منو مبمياـن ن منوـعـه ‪ ،‬أ منو مبمدل ت من إـ م‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫•‬ ‫تمنوـكيـد ممنعمناته ‪ :‬عاتممبتتته ـعمتامبا ت‪      .‬‬ ‫ث مدنومرا د‬ ‫ب محنومل الممل نمع ـ‬ ‫ب مثل م‬ ‫ـبمياـن م‬ ‫عمددـه ‪ :‬مدامر اللـع ت‬ ‫ث الواـثمق من ن مفنـسـه‪     .‫المفعول المطلق‬ ‫عمددـه‬ ‫ل مصـريدح من ل مفنـظـه ـمنن أ منج ـ‬ ‫• ممفنتهوممته ‪ :‬تهمو ممنصمدمر ي تنذمكتر ـبنعمد ـفنع ـ‬ ‫ل تمنوـكيـد ممنعمناته أو ـبمياـن م‬ ‫ل‪ .‬‬ ‫حظ ت من التمعريف أ من يمته يتنشتممرطت في الممفنتعوـل التمط نل مـق ‪ ،‬أنن يم ت‬ ‫كومن ممنصمدمرا ا مواـقمعا ا مبنعمد ـفنعدل من ل مفنـظـه – أي من أ م ن‬ ‫تيل م‬ ‫وكما يكوتن الممنفعوتل المطلتق ممنصمدمرا ا يجيء مبنعمد ـفنعدل مصـريح من ل مفنـظـه ومايدمتمته ال ممساـسية ‪ ،‬فكذلك يمقمتع الممفنتعوتل التمط نل متق بمنعمد‬ ‫ب عن الممنصمدـر ال منصل ــيي ‪ ،‬مو ـ‬ ‫عن نته ما‬ ‫ـفنعدل م‬ ‫عن نته ويتنغـني م‬ ‫ب م‬ ‫عنمدئـدذ يتنحمذتف المصمدتر ال يمصـريتح ‪ ،‬ويمتنو ت‬ ‫غينـر مصـريدح من ملفـظـه ‪ ،‬لكن يمته يمتنو ت‬ ‫كومن ممفنتعول ا تمط نملقا ا‪.‬‬ ‫ت محـدي م‬ ‫مبمياـن ن منوـعـه ‪ :‬تممح يمدنث ت‬ ‫ل ‪ :‬مصنبمرا ا في مممجاـل الـيشمدـة‪ .‬‬ ‫ت‪     .

‬أ ي م‬ ‫ت إلى المصدر المحذوف ‪ .‬ونيابتة هذه ال مل نمفاـظ عن الممنصمدـر ‪ ،‬تتنشـبته تممماما ا نيابمة صفـة الممنصمدـر الممنحتذو ـ‬ ‫ف ‪ ،‬عن الممنصمدـر‪.9‬ما ( و ) أي ( الستفهاميتان ‪ ،‬مثل‪ :‬ما تمنزمر ت‬ ‫حقل ممك ؟ = أ ي م‬ ‫ع م‬ ‫ع م‬ ‫ب مسيمن نقمل ـتبون ”‬ ‫ي تمن نقمل م د‬ ‫عمدس ؟ومثتل قمنول مـه تممعالى " مومسيمنعل متم الذيمن ظلموا أ ي م‬ ‫م‬ ‫ي ـفنعدل تمفنمعنل‬ ‫ي الشرطيا ت‬ ‫‪ .8‬ما ي متد يتل على ال ممداـة – الل مـة – أو الواسطـة التي ي م ت‬ ‫كوتن بها الممنصمدتر ‪ ،‬ـمنثل ‪:‬مرمشمق الط نمفاتل المعتد يتو ـحمجامراة‪ .‬مضمر م‬ ‫اللـعبث الك تمرمة مرأمسا ا‬ ‫ع قمنمدح أم تذمرة أم‬ ‫حقنل ممك ‪ ،‬أ منزمر ت‬ ‫ي مزنردع تمنزمر ت‬ ‫‪ ) .‬‬ ‫أ منفمعنل‪.‫المفعول المطلق‬ ‫•‬ ‫يتبع‪-‬‬ ‫ت الحاـرمس مثل ممثا‬ ‫عمدـد الممنصمدـر ‪ ،‬مثل ‪ :‬أ من نمذنر ت‬ ‫‪ .‬‬ ‫ت ذامك المعدمل‪ .‬مهما تمفنمعنل أ منفمعنل = أ ي م‬ ‫ع = أ يم‬ ‫ي مزنر م‬ ‫ي اتجاه د تمتي مـجته أ متمـجنه‪.12‬استم الـمشامرـة العائـتد إلى الممنصمدـر ‪ .‬تسرر ت‬ ‫ت مبنعمض ال يمسنع يـي = مسمعين ت‬ ‫ف‪ .11‬لفظ ) كيل وبعتض وأ يت‬ ‫تك ي مل الـنسمرا ـ‬ ‫ي‬ ‫ي تسرور = تسـرنر ت‬ ‫ت مسنعيما ا مبنعمض ال يمسع يـي‪ .‬‬ ‫عمدل ن م‬ ‫‪ .‬مثل‪ :‬ل تتنسـرنف تك ي مل الـنسمرا ـ‬ ‫ف =ل تتنسـرنف إـنسمرافا ا‬ ‫ي ( مضاعفا م‬ ‫‪ .‬‬ ‫ب إـ ن‬ ‫إذا م ينوب عن المصدر كل ما يد يتل عليـه موي تنغـني م‬ ‫عن نته م‬ ‫حنذتفته ‪ ،‬مفيتنعمر ت‬ ‫عمرا م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬مسمعي ت‬ ‫ت تسرورا ا أ ي م‬ ‫ت أ يم‬ ‫تسرودر‪ .‬مثل ‪ :‬م‬ ‫ب الممنصمدـر‪.7‬ما ي متد يتل على م‬ ‫م‬ ‫ب‬ ‫‪ .10‬ما ومهما وأ يت‬ ‫ع أ منزمر ت‬ ‫ع تمنزمر ن‬ ‫ع أ منزمر ن‬ ‫ت ‪ ،‬مثل‪ :‬ما تمنزمر ن‬ ‫ع‪ .

2‬‬ ‫‪.‬التقديتر اجتهد ت‬ ‫صفتة الممنصدـر الممنحتذمفـة ـمنثل ‪ :‬اجتنمهد ن‬ ‫ت اجتهادا ا أ م ن‬ ‫ت أم ن‬ ‫ما ي متد يتل على منوـع الممنصمدـر ‪ ،‬مثل ‪ :‬مجل ممس المول متد القتنرتفمصامء = مجل ممس تجلوس التقرتفمصاـء‬ ‫‪.1‬‬ ‫ت ـقمياما ا ‪ :‬ـإذ ي تمراـدتف الممصندتر ) ـقميامما ا ( ممنعمنى التوتقو ـ‬ ‫ف‪.4‬‬ ‫‪.6‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .3‬‬ ‫‪.‬‬ ‫ما ي تمراـدتف الممنصمدمر ‪ :‬موقمفن ت‬ ‫حترو ـ‬ ‫ف اسم‬ ‫استم الممنصمدـر مشنرطم أ منن ي م ت‬ ‫كومن م‬ ‫عمدتد ت‬ ‫غينمر اسمـ علم مثل ‪ :‬تممو يمضأ التمصلي توتضوءا ا حيث ن مقممص م‬ ‫حترو ـ‬ ‫ف الممنصمدـر ) تمموتضؤا ا (‬ ‫عمدـد ت‬ ‫الممنصمدـر ) وضوءا ا ( عن م‬ ‫ث إـ ي من تبتيل ا ‪ ،‬ومصدمر‬ ‫حي ن ت‬ ‫ما تيلقي الممنصمدمر في الشتقاـق ‪ ،‬مثل ‪ " :‬وانذكنر اسمم مرـيبمك موتممبتي منل إليه تمنبـتيل ا " ‪ .‬م‬ ‫ل النشـتمقاـق – تمنبتممل –‬ ‫ل مبتممل – تمنبـتل ا – ي مل نتمـقيان في أنص ـ‬ ‫الـفنع ـ‬ ‫حـبنبتتمها ( إلى‬ ‫حي ن ت‬ ‫حمبنبتتها ت‬ ‫ث ي متعوتد ال ي مضميتر في ) أ ت ن‬ ‫حيب ما ا لم أ ن‬ ‫المضميتر العائـتد إلى الممنصمدر ‪ ،‬مثل ‪ :‬أ ن‬ ‫حدد ‪ ،‬م‬ ‫حـبنبته ل م م‬ ‫الممنصمدـر ) حبا ا (‪.‫المفعول المطلق‬ ‫•‬ ‫كون مفعول ا تمط نل مقما ا ‪ ‬وال منشمياتء التي تمنصل تتح للنيابة عن الممنصمدـر ‪ ،‬والتي تتنعطى‬ ‫‪ ‬ما ي منصل تتح أن ي م ت‬ ‫كمته في مكنون مـه ممن نتصومبا ا ‪ ،‬على أن يمته ممفنتعومل تمط نل ممق هي ‪:‬‬ ‫تح ن‬ ‫‪.5‬‬ ‫‪.‬‬ ‫حمسمن اجتهادد‬ ‫حمسمن اجـتمهادد ‪ .

‫عامل المفعول المطلق و أحكامه‬ ‫عمواـمتل مثلمثمة‪:‬‬ ‫ب في ن منصـبـه – م‬ ‫• العاـمتل في المفعوـل التمط نملق – السب ت‬ ‫عتد ي مومك محمذمرا ا مشـديمدا ا‪.‬أما إـمذا مكامن المفعوتل المطلتق انسـتفنمهاما ا أو مشنرط ما ا ‪ ،‬مومج م‬ ‫ع محقنملك ‪ ،‬ممنهمما تمنسل تنك أ منسل تنك‪.‬مثل ‪ :‬إـنحمذنر م‬ ‫– الصفة المنشتمقمتة ‪ .‬‬ ‫– الممنصمدتر ‪ .‬ـمثل ‪" :‬إـ يمن مجمهن يممم مجمزاؤكنم مجمزااء مموتفومرا ا"‪ ‬‬ ‫كامـ‪:‬‬ ‫• مأحكاتم المفنتعوـل المطلق‪ :‬للمفعوـل المطلـق ثلثتة أنح م‬ ‫ب ن منصـبـه‪.‬‬ ‫ل منسماـء النسـتنفهامـ وال يمشنرـط ال يمصمدامرمة في الك مل ممـ‪ .‬تمتقوتل ‪ :‬ما مجل منس م‬ ‫ب ‪ :‬بلى جلوسا ا م‬ ‫ل‪ ،‬أو مجل نمستمينـن‬ ‫طوي ا‬ ‫مفيتمقاتل في المجوا ـ‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬مثل ‪ :‬ما تمنزمر ت‬ ‫ت!‬ ‫– ي متجوتز محنذتف عاـمل ــه‪ ،‬إنن مد يمل على ال يمنوـع أو العدـد ‪ ،‬لوجوـد مقرين مدة تتـشيتر ـإليـه‪ .‬‬ ‫– الـفنعتل المتم يمصـرتف ال يمتا يتم ‪ .‬مثل ‪ :‬مرا مي نتتته محـزين ما ا تحنزن ما ا مكـبيمرا ا‪.‬مثل ‪ :‬انسل تنك تستلومك‬ ‫م‬ ‫ب أن ي متمقم يمدمم على عاـمل ــه ل م يمن‬ ‫ال يتشمرمفاـء‪ .‬‬ ‫– وجو ت‬ ‫– وقوعته مبنعمد العاـمـل ‪ :‬وذلك في المفعوـل المطلـق ال يمدا م ـل على التأكيد‪ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ت م‬ ‫ممقنمدم = قمـدنم ت‬ ‫ل فيها ‪ ،‬ل ي متجوتز أ منن‬ ‫ت مبمدل ا من ـذنكـر الـفنع ـ‬ ‫• وفي المصادر النائبـة عن ـفنعل ـمها – التي مذكـمر ن‬ ‫يتنذمكمر العاـمتل فيها – بل ي تنحمذتف محنذمفا ت واـجمبا ا ‪ .‬مثل ‪ :‬سقيا ا ل ممك ‪ ،‬رعيا لك ‪ ،‬مصنبمرا ا على‬ ‫عمجمبا ا لمرمك ‪ ،‬ويمل الطاغيمن ‪ ،‬تميبما ا‬ ‫خل ا وقد مكثتمر مال تمك ‪ ،‬محنممدا ا وتش ن‬ ‫الشدائـد ‪ ،‬أ متب ن‬ ‫كرا ا لتكفرا ا ‪ .‬وكذلك نقوتل ـلمنن تمأ يمه م‬ ‫خينمر‬ ‫عودا ا محـميدا ا ‪ ،‬أو م‬ ‫ج ‪ :‬مح ي م‬ ‫المح ي ـ‬ ‫عند م‬ ‫عودا ا محـميدا ا = ت‬ ‫ت م‬ ‫جا ا ممنبترورا ا ‪ ،‬ولمن عامد من ال ي مسفمـر ‪ :‬م‬ ‫خينمر مقدم ‪.‫حذف عامل المفعول المطلق‬ ‫• ي متجوتز محنذتف عاـمل ــه‪ ،‬إنن مد يمل على ال يمنوـع أو العدـد ‪ ،‬لوجوـد مقرين مدة – مدل مل مـة – تتـشيتر ـإليـه‪.‬وي تمقاتل ‪ :‬إـن يممك ل م تمنهتم يتم بحديقمـتمك ‪ ،‬فنقوتل ‪ :‬بلى‬ ‫العاـم ـ‬ ‫ل ‪ :‬مجل منس ت‬ ‫م‬ ‫ب لداـء‬ ‫عـظيما ا والتي مقنـديتر ‪ :‬اعتني بها اعتنااء م‬ ‫اعتنااء م‬ ‫عـظيمما ا‪ .‬م‬ ‫للمعتدين ‪ ،‬موي نمحمك‪ .‬‬ ‫ل‪ ،‬أو مجل نمستمينـن ‪ ،‬ـبمحنذ ـ‬ ‫ب ‪ :‬بلى جلوسا ا م‬ ‫ف‬ ‫طوي ا‬ ‫ت! مفيتمقاتل في المجوا ـ‬ ‫تمتقوتل ‪ :‬ما مجل منس م‬ ‫ت من كلتا التجنمل متمينـن‪ .

‬مثل ‪ :‬ل ممبينمك ومسنعمديناك‬ ‫ل مته مما لميليتق ـبـه ‪ ،‬ومعامذ ا ـ‬ ‫عوتذ به والتـجىتء إليـه‪.‬وتيراتد بالتثنيـة فيها التكثيتر وليمس التمثننـيممة المحمقيقمة‬ ‫حنايمن نمك ومدمواليمك و م‬ ‫و م‬ ‫المصدتر الواقتع تفصيل ا لشيدء تمنجممدل قنبل مته ‪ ،‬مثل قول ــه تعالى " مفيشدوا الموثامق مفإـمما ممن يما ا مبنعتد وإـمما ـفمدااء "‪ ‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .3‬‬ ‫‪.5‬‬ ‫‪.6‬‬ ‫عن نته في الـيذنكـر – وهو على مستة أ من نموادع ‪:‬‬ ‫ب م‬ ‫الممصمدتار ال يمنائـ ت‬ ‫ب عن ـفنعل ــه ‪ :‬هو المنصمدتر الذي تيذكتر مبمدل ا من ذكـر ـفنعل ــه – يمتنو م‬ ‫ممنصمدمر يمقمتع ممنوـقمع ال منمـر ‪ ،‬مثل ‪ :‬مصنبمرا على المصا ـ‬ ‫ب‪ .‬مبل نمه الشر= تمنرتك ال يمشـر‬ ‫ع ـ‬ ‫عمجل ماة‬ ‫ممنصمدمر يمقمتع ممنوـقمع ال يمنهـي ‪ ،‬مثل ‪ :‬تسكوتا ا ل مك م‬ ‫لما ا ‪ ،‬مهل ا ل م‬ ‫عمذابا ا‬ ‫حمماة للبائــس ‪ ،‬تميبما ا ـللواـشي ‪ ،‬تسنحقا ا ـللئيمـ ‪ ،‬م‬ ‫عاـء ‪ ،‬مثل ‪ :‬مسقيا ا ورعيا ا ‪ ،‬تمنعسا ا للعد ي ـو ‪ ،‬بتنعدا ا للظال ـمـ ‪ ،‬مر ن‬ ‫ممنصمدتر يمقمتع ممنوـقمع ال يتد م‬ ‫كسا ا للتمتمك مـيبـر‬ ‫ل ‪ ،‬نت ن‬ ‫للكاذ ـ‬ ‫خاـذـل ‪ ،‬م‬ ‫ل ‪ ،‬تبؤنمسا ا ـللتمتم م‬ ‫خينمباة للمهم ـ‬ ‫ب ‪ ،‬مشقااء للمهم ـ‬ ‫ب أو التيمموتجـع ‪:‬ال مموتل مثل ‪ :‬أ متجنرأ ماة على الماضي؟ والثاني مثل ‪ :‬أ ممشنوقما ا‬ ‫ممنصمدر يمقمتع بمنعمد الستفهامـ ال يمدا ي ـل على التوبيخ أو التيممعتج ـ‬ ‫ب ؟ إن ذا ملعظيتم‬ ‫ب! والثالث مثل ‪ :‬أـسنجن ما ا موقمتنل ا وانشـتمياقما ا مو ت‬ ‫حمبا ـ‬ ‫ي حبي د‬ ‫غنرمباة‪         ‬ونأ يم‬ ‫إلى ال م ن‬ ‫ت كال منممثاـل مثل ‪ :‬مسنممعا ا مو م‬ ‫ل مومبمرامءاة‬ ‫ل = تمن نـزيمها ا ـ‬ ‫عمجمبا ا‪ ،‬ومنها ‪:‬اسبنمحامن ا ـ‬ ‫عمة ‪ ،‬صار ن‬ ‫حنممدا ا ل و تشكرا ا ‪ ،‬م‬ ‫طا م‬ ‫مصادتر ممنستمو م‬ ‫عاة ‪ ،‬م‬ ‫م‬ ‫ت مثنااة ‪ .1‬‬ ‫‪.‫المصدر النائب عن فعله كمفعول مطلق‬ ‫•‬ ‫‪.‬ومنها مصاـدتر تسممع ن‬ ‫ل وعياذا ا بال أي أ ت‬ ‫حذامرينمك ‪ .4‬‬ ‫‪.2‬‬ ‫‪.

‫السم‬ ‫المنصوب من السماء‬ ‫المفعول به‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫–‬ ‫الضمير المنفصل ‪" :‬إياك نعبتد وإياك نستعين”‬ ‫‪ .‬‬ ‫عمرنف ت‬ ‫ما يؤول بمصدر بعد حرف مصدري مثل ‪ :‬م‬ ‫–‬ ‫الجملة المؤولة بمفرد ‪ :‬ظ من من نتتمك تمنحتضتر = ظننتك حاضرا ا ‪.‬‬ ‫ت بيمـدمك = أنممسك ت‬ ‫الجار والمجرور ‪ :‬مثل ‪ :‬أنممسك م ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫–‬ ‫الضمير المتصل ‪ :‬ساعدتتمك في محن مـتمك ‪.‬‬ ‫ب الطفتل الحلي م‬ ‫الحلي م‬ ‫ب ‪.1‬المفعول به الصريح ‪:‬‬ ‫–‬ ‫السم الظاهر ‪ :‬مسل يمم الوزيتر الفائزين والفائزتين أوسماة رفيعاة ‪.‫المفعول به‬ ‫•‬ ‫ب الطفتل‬ ‫تعريفه ‪ :‬اسم منصوب يدل على من وقع عليه فعل الفاعل إثباتا ا أو نفيا ا ‪ ،‬مثل ‪ :‬مشـر م‬ ‫ب‪.2‬المفعول به غير الصريح ‪:‬‬ ‫–‬ ‫ت أن ي مك قادمم= عرفت قدومك ‪.‬ما مشـر م‬ ‫•‬ ‫أشكالته ‪ :‬يقع المفعول به اسما ا صريحا ا ‪ ،‬وقد يقع غير صريح‬ ‫‪ .‬‬ ‫–‬ ‫ت ي ممدمك ‪.

1‬أن يكون اسما ا ‪ ‬له الصدارة‪  ‬مثل أسماء الشرط ‪  : ‬أيا ا ما تحترنم ي منحتمـرنممك ‪.‬فنتبع الفعل ثم الفاعل ثم المفعول‬ ‫به‪ .‬‬ ‫•‬ ‫أما إن خفنا اللتباس فنتبع الترتيب المنطقي ‪ .2‬أن يكون اسم استفهام ‪ :‬كم دينارا ا دفع م‬ ‫ت!‬ ‫‪ .‬‬ ‫ويجوز تقديم الفاعل عليه وتأخيره إذا لم يحدث التباس في الكلم مثل ‪ :‬ن مظ ي ممف حاتمم‬ ‫السيارة‪  ‬و نظ ي ممف السيارمة حاتمم‪.4‬أن يكون فاصل ا بين )إيما( وجوابها ‪":‬فأما اليتيمم فل تمقنمهنر"‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .3‬أن يكون )كم( أو )كأين( الخبريتين ‪ :‬كم صديدق مض يميع م‬ ‫‪ .‬‬ ‫ت ثمنا ا للسيارـة ؟‬ ‫‪ .‬أما المواطن التي يجب أن يتقدم فيها المفعول به على الفعل والفاعل فهي ‪-:‬‬ ‫•‬ ‫‪ .‫ترتيب المفعول به في الكلم‬ ‫•‬ ‫الصل في الجملة أن تبدأ بالفعل وتيذكر بعده الفاعل ‪ ،‬ثم تيذكر بعده المفعول به ‪.

2‬‬ ‫ب واقتصند وافعل وغيرها ‪ ،‬ويفيد هذا السلوب‬ ‫أسلوب الغراء ‪ :‬وفيه تينصب السم بفعل محذوف وجوبا ا تقديره ‪ :‬الزنم واطل ن‬ ‫ترغيب وتشويق وإغراء المتلقي بأمر مجيب ليفعله مثل ‪:‬‬ ‫•‬ ‫‪.‬‬ ‫وقد يكون أسلوب التحذير بدون لفظ ضمير النصب المنفصل مثل ‪ :‬ن مفنمسمك والتدخيمن = تممو يمق منفمسمك واحمذر المتدخين‪  ‬ومثل ‪ :‬ـرنجل ممك والحمجمر =‬ ‫با ـ‬ ‫عد ـرجل ممك واحمذنر المحمجمر‬ ‫أخاك ‪ ،‬أخاك عند الشدائد = اقصد أخاك‪ ،‬الكرتم والوفامء ‪ = ‬إلزم‪.‬وتظل الفائدة منه تنبيه المخاطب إلى أمدر غيـر تمحبب من أجل تجن تـبـه ‪.3‬‬ ‫ويكون أسلوب التحذير بلفظ )إياك( وجميع ضمائر النصب المقصود بها الخطاب مثل ‪ :‬إيامك والنفامق ‪.‫تراكيب مخصوصة في المفعول به )أساليب(‬ ‫‪.‬‬ ‫ا م‬ ‫ولعل من أكثر السماء استعمال ا في أسلوب الختصاص هي ‪ :‬بنو فلن ‪ ،‬وكلمة )ممنعمشتر( مضافة إلى اسم ‪ ،‬وآـل البيت وآل فلن ‪.‬‬ ‫ب الستم )المخصوص أو المختص( بفعل محذوف وجوبا ا تقديره )أخ يتص( أو )أعنى( ‪،‬‬ ‫أسلوب الختصاص ‪ :‬وفيه تينمص ت‬ ‫ويفيد هذا السلوب مع التحديد والتخصيص شيئ اا من الطراء ‪ .‬والسم المختص أو المخصوص أو المقصود ‪ ،‬يجب أن يقع بعد‬ ‫ضمير يت ن‬ ‫ظهتر المقصود منه ‪،‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫–‬ ‫ب‪.1‬‬ ‫أسلوب التحذير ‪ :‬هذا السلوب يفيد التنبيه والتحذير و تينصب السم بفعل محذوف وجوبا ا تقديره إحذنر أو حاذر أو تجنب‬ ‫أو تممو يمق أو غيرها ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ب نحترتم الغري م‬ ‫وأكثر ما تيستعمل من الضمائر في الختصاص‪  ‬ضمائر المتكلم الدالة على الجمع مثل ‪ :‬نحتن العر م‬ ‫ل أرجو التوفيق ‪ ،‬تسبحانمك‬ ‫وقد تتستخدم في أسلوب الختصاص غير ضمائر المتكلمين ‪ ،‬فقد تيستعمتل ضميتر المخاطب ‪ ،‬في مثل ‪ :‬ـبمك ا م‬ ‫ل العظيمم‪.

‫السم‬ ‫المنصوب من السماء‬ ‫المفعول لجله‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬يبين سب م‬ ‫اليزمممـن ـ الوق ـ‬ ‫ت ـ وفي الفاعل أيضا ا‪.‬يتنذمكتر عل يماة ) سببا ا ( ل ـمحد د‬ ‫ع ـ‬ ‫‪ ‬تمنعريفتته ‪ :‬مصدمر قلب ي مي منصو م‬ ‫مثل ‪:‬‬ ‫•‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ت استجماما ا ‪    ‬‬ ‫لمزنم ت‬ ‫ت البي م‬ ‫ت الوالدمة رغباة في الرضا ‪  ‬‬ ‫تزر ت‬ ‫تأساـمتح الصديمق ـحفاظا ا على المودـة ‪ ‬‬ ‫ت طلبا ا للراحـة‪  ‬‬ ‫ح ت‬ ‫انستممر ن‬ ‫ل ‪   ‬‬ ‫أ متممحفي مظ ت في كلمي خشيمة اليزل م ـ‬ ‫أ منسأتل املعال ـمم قمنصمد الممنعـرمفـة ‪ ‬‬ ‫حمذمر الحواـد ـ‬ ‫ث‬ ‫أ مل نتمـزتم الهدومء في قيادة السيارات م‬ ‫ل الساـبقمـة إجابمة لسؤادل تقديترته ‪ :‬ما الداعي أو ما السبب أو ما الـعل يمتة ‪.‬والمصدتر القلب يتي ‪ :‬هو ما كامن مصدرا ا لفعدل من الفعاـل التي ممن نمشتؤها الحوا يتس الباطن مته ‪.  .‬ويشاـرتك العاـممل ) الـفنعمل ( في‬ ‫ـتنلحظ ت أ ي ان الك مل ـمممة الواقعمة جوابا ا ) المفعومل لجله ( هي مصدمر منصو م‬ ‫ب ‪ .‫المفعول لجله‬ ‫•‬ ‫وتيسمى كذلك المفعومل ل مته ‪ .‬وهو ما يقاـبتل‬ ‫ف والتجنرأـة واليرنهمبـة وال يمر ن‬ ‫مأفعامل الجواـرـح ـ الحواـس الخارجييـة وما يمتيـصتل بها ـ مثل القرامءـة والكتامبـة والقعوـد والقيامـ والجلوـس والمشـي وغيرها ‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬والمفعومل من أ منجل ــه ‪ .‬‬ ‫مثتل التعظيمـ والجلـل والتحقيـر والخو ـ‬ ‫غمبـة والحياـء والموقاحـة والمشفمقمـة والـعل نمـ والمجنهـل وغيرها ‪ .‬‬ ‫ل ‪ ‬جملدة من الجم ـ‬ ‫‪ ‬في ك ي ـ‬ ‫ب ما قمنبل مته ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫ث شامرمكته في الزماـن والفا ـ‬ ‫ل‬ ‫ب ‪ .

‬‬ ‫تأكتل من م‬ ‫•‬ ‫ل ومزمممن‬ ‫ل ‪ .‬فإنن لنم ي مك تنن من أفعاـل المقل ـ‬ ‫ب الباـطن مـة ‪ .‬ل هي أط نمعممنتها ‪ .‬بمعنى أنن يكوان مزممتن الفع ـ‬ ‫ل في الزماـن وفي الفاع ـ‬ ‫‪ .‬فإن كامن م م‬ ‫ب مج يتر المصدـر بحر ـ‬ ‫ف‬ ‫‪ .‬فإنن اختلفا في الزمـن أو الـفعل ‪.2 ‬أن يكومن المنصمدتر قلبييما ا ‪ .‬لم ي متجنز ن منصتبته ‪ .‬مومومج م‬ ‫جدر تيفيتد التعليمل ‪ .‬ن منحتن‬ ‫منرزقكم وإياهم" ‪ .4 ‬أنن يكومن المنصمدتر القلب يتي ال يممتـحتد مع الـفنع ـ‬ ‫ت‪  ‬؟"‪ ‬‬ ‫ي مقممع جوابا ا ل ـمقول ــك " ل ـمم مفنعل م م‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬فالول مثل ‪ :‬سافر ت‬ ‫عتلهما واحد ‪ .‬‬ ‫ل تك ي ـ‬ ‫ف في فاع ـ‬ ‫عتل المساعدـة هو المخاط م ت‬ ‫ل‪ .‬ـمثتل قول ــه تعالى "والرمض مومضمعها ل م‬ ‫لنامـ " ‪.‬حيث فاعل احترم هو المتكلم ‪ .‬ـ‬ ‫ل في الزماـن والفا ـ‬ ‫ث ي مـص يتح‪  ‬أن‬ ‫ل‪  ‬بحي ت‬ ‫عل ي ماة لحصوـل الـفنع ـ‬ ‫ع ـ‬ ‫‪ .‬لن مزممن السفر ماض وزمن الـعل نمـ مستقبمل ‪ .‬ومفا ـ‬ ‫للختل ـ‬ ‫ب‪.‫المفعول لجله‬ ‫•‬ ‫ب المفعوـل ل منجل ــه ‪:‬‬ ‫تشروطت ن منص ـ‬ ‫•‬ ‫غير ممنصددر لم ي متجنز‪  ‬ن منصتبته ‪ .‬منقوتل ‪ :‬جئت للدراسـة ‪ .‬ومثل "ول تقتلوا أولمدمكمم من إملدق ‪ .‬مومثل الحديث الشري ـ‬ ‫حمبمسنتها ‪.‬مثل اللم وـمنن وفي ‪ .‬ول هي تممرمكنتها‬ ‫ف‪ :‬مد م‬ ‫خل م ن‬ ‫ت امرأمة النامر في هردة م‬ ‫خشاـش الرـض‪.‬أما الثاني فمثل ‪ :‬احتمرمتك لمسا م‬ ‫ل ـفنعدل ‪ .‬‬ ‫‪ .‬ل ي تن نمص ت‬ ‫عمدتمك المحتاجين‬ ‫للعلمـ ‪ .3‬أن يكوان المصدتر القلب يتي متحدا ا مممع الفع ـ‬ ‫المنصمدـر واحدا ا‪ .‬وفا ـ‬ ‫ت‬ ‫ب المنصمدتر ‪ .1‬أنن يكومن مصدرا ا ‪ .

‬‬ ‫‪  .‬ولم يستو ـ‬ ‫عتتـبمر أن يمته‬ ‫تذكـمر للتعلي ـ‬ ‫ف مجدر يفيتد التعليل ـ كما تذكـمر ـ وا ن‬ ‫ح‬ ‫في مح ـ‬ ‫ب ‪ . ‬مثل ‪:‬ترك ت‬ ‫ل ‪ .‬‬ ‫ت المنكمر من ـخشيـة ا ـ‬ ‫لـخشيـة ا ـ‬ ‫ل ‪ .4‬إذا اقترمن ) بألـ ( ‪ .‬‬ ‫ت ‪ .1‬ي تننص ت‬ ‫ف الشروطم ‪ .5‬إذا أضيمف ‪ ،‬جامز نصتبته ومج يترته بحر ـ‬ ‫ت المنكمر‬ ‫ت المننكمر ـخشيمة ا ـ‬ ‫ل ‪ .‬عندئذ ي تمج يتر بحر ـ‬ ‫ل ‪ .‬وقد اجتممع المفعوتل لجله الصريتح وغيتر الصري ـ‬ ‫ل نص د‬ ‫في قول ــه تعالى "يجعلومن أصاـبمعتهنم في آذاـنـهم من الصواـعـق محمذمر المنو ـ‬ ‫ت " ‪ .‬‬ ‫ب الستطلـع أتي ت‬ ‫مثل ‪ :‬تحيبا ا في الستطلـع أتي ت‬ ‫ت ‪ .‬‬ ‫‪ .‬فالكثتر ن منصتبته ـمثنتل ‪ :‬قمنول ــه متعالى " ي تننفقومن أموال متهم ابـتغامء ممنرضاـة‬ ‫ل"‬ ‫ا ـ‬ ‫‪ .‬أما إذا‬ ‫ب المفعوتل لجله إذا استوفى شروطم ن منصـبـه السابقمـة ‪ .‬و لح ـي‬ ‫‪ .‬فالكثتر مج يترته ‪ .‬مثل ‪ :‬هامجمر للرغبـة في الـغنى ‪.‬ترك ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫المفعول لجله‬ ‫أحكاتم المفعوـل ل منجل ــه ‪:‬‬ ‫ح ‪.‬على أن ينه مفعومل ل منجل ــه صري م‬ ‫‪ .3‬إذا تممج يمرمد من ) ألـ ( والضافـة ‪ .2‬ميجوتز تقديتم المفعوـل لجلـه على عاـمل ــه ) الفعل ( مسواءم أكامن منصوبا ا أم مجرورا ا بحر ـ‬ ‫ف الجير ـ‪.‬مفعوتل لجله غيتر صريدح ‪ .‬ترك ت‬ ‫ف الجيرـ ‪ .

‬‬ ‫ب المنعـرمفـة ‪ .‬ولكنن مثمممة عوامتل أخرى تقوتم ممقامم الـفـع ـ‬ ‫وهي ‪:‬‬ ‫‪ .5‬استم الـفنع ـ‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .2‬استم الفاـع ـ‬ ‫ل الخيـر تحيبا ا في الخيـر ‪.3‬مبالغا ت‬ ‫‪ .‬مضرورمة لكيل ـ‪ ‬باـح د‬ ‫طل م‬ ‫ل ‪ .‬‬ ‫‪ .‬مثل ‪ :‬ارتياتد المكتبا ـ‬ ‫ت العاممـة م‬ ‫ث ‪ .‬‬ ‫ل ‪ :‬نزاـل ) أنـزنل ( إلى ساـحـة الوغى ـحفاظا ا على الكراممـة ‪.‬‬ ‫ل ‪ :‬المنحستن مف ي معامل لعم ـ‬ ‫ت اسمـ الفاـع ـ‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .‫المفعول لجله‬ ‫ب المفعوال‬ ‫• عاـمتل نص ـ‬ ‫ب المفعوـل لجل ــه ‪ :‬العامتل الصل يتي الذي يمن نتص ت‬ ‫ل في ن منصـبـه‬ ‫لجلـه هو الـفنعتل ‪ .‬مثل ‪ :‬ساميتة تمـج ي مدمة رغمباة في التي مممييتـيز ‪.1‬الممنصمدتر ‪ .4‬استم المفعوـل ‪ :‬المعلتم تمنحتيمرمم ن م م‬ ‫ظرا ا ل ـمعطائــه ‪.

‫السم‬ ‫المنصوب من السماء‬ ‫المفعول معه‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫المفعول معه‬ ‫خمبمرا ا – أ منو مما تهتو في‬ ‫• تمنعـريتف ‪ :‬اسمم فضلة ‪ ،‬ل م يمقمتع تمنبتممدأ ا مول م م‬ ‫تحكمـهما ‪ ،‬مويمـجيتء مبنعمد ) واو (ـبممنعمنى ) ممع ( ممنستبوقمدة ـبتجنمل مدة‬ ‫ـفيها ـفنعمل ‪ ،‬أ منو ما يتنشـبته الـفنعمل ‪ ،‬موتمتد يتل ) الواو ( على اقنـتمراـن‬ ‫ل–‬ ‫النسمـ الذي مبنعمدمها بانسدم آ م‬ ‫خمر قمنبل ممها في مزممـن تحصوـل الـفنع ـ‬ ‫ث – مممع تممشامرمكـة ال يمثاـني ل ـلمنوـل في المحمد ـ‬ ‫المحمد ـ‬ ‫عمدمـ‬ ‫ث ‪ ،‬مأو م‬ ‫تممشامرمكـتـه ‪.‬‬ ‫ع الشمس ‪ -‬كيف أنت‬ ‫• ‪ ‬مثل‪ :‬سرت والشاطئ ‪ -‬حضر ت‬ ‫ت وطلو م‬ ‫وقصعاة من ثريد‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ب المبتدأ ـ والخبـر ‪ .‬‬ ‫وكذلك المتر ‪ ،‬إن كانت الواو دالاة على الحاـل ‪ ،‬فل يجوتز أن يكومن ما بعدها مفعول ا مممعته ‪ .2‬أن يكومن ما بعد الواـو تجنمل ماة ‪ .‬وليمس مفردا ا – غيمر جملدة – فإن كامن ما بعدها غيتر جملدة ‪ ،‬مثل ‪ :‬ك يتل جند د ي‬ ‫معطوفا ا على ما قمنبل مته كل ‪ :‬وهي مبتدأ ويكوتن الخبتر محذوفا ا وجوبا ا بعد الواو التي تعني العطمف والقترامن ‪ ،‬كما هو واردم في‬ ‫حته تمقنتمـرنان ‪.‬مثل قوله تعالى "أو كالذي ممير على‬ ‫قريدة وهي خاويمة على عروـشمها" ومثل قوـلنا ‪ :‬ن ممزمل اليشتاتء واليشنمتس م‬ ‫طال ـمعمة ‪.‬حي ت‬ ‫با ـ‬ ‫ي وسل ت‬ ‫ث التقديتر ك يتل جند د ي‬ ‫‪ .‬والدليتل على‬ ‫ذلك أننا لو قلنا ‪ :‬جامء عمادم مع سليدم قمنبل مته أو بعمدته ‪ ،‬لكان المعنى فاسدا ا ‪  .‫شروط نصب المفعول معه‬ ‫ب ما بعـد الواـو على أنته مفعومل مممعته ‪ ،‬ثلثتة شرودط ‪:‬‬ ‫• يتنشتممرطت في ن منص ـ‬ ‫ل والمفعوـل به ‪ ،‬بل يجوتز أن تتكون الجملة‬ ‫ل المبتدأ ـ والخبـر ‪ ،‬والفاع ـ‬ ‫‪ .‬وما ت‬ ‫معنى المعيـة ‪..‬فإن كانت الواتو دالاة على العط ـ‬ ‫ف ‪ ،‬لعدمـ ـصيحـة المعيـة ‪ ،‬في مثل‬ ‫قولنا ‪ :‬جامء عمادم وسليمم قبمله أو مبنعمدته ‪ ،‬لم يكن ما بعدها مفعول ا ممعته ‪ ،‬ل يمن الوامو في الجملـة ل تعني )مع( ‪ .1‬أن يكومن مفنضل ماة – لياس تركنا ا أساسيا ا في الكلمـ ‪ ،‬مث ـ‬ ‫وتتفنمهتم دومن ـذنكـرـه – أما عندما يكوتن الستم الواقتع بعد الواـو ‪ ،‬ركنا ا أساسيا ا من الجملـة ‪ ،‬مثل ‪ :‬اشترمك ابراهيتم وماجمد ‪ ،‬فل يجوز‬ ‫ف ‪ .‬‬ ‫حته ‪ .‬يكوتن‬ ‫ي وسل ت‬ ‫‪ .‬وذلك لين إبراهيمم ‪ ،‬فاعل وهو ترنكمن أساس ي مي‬ ‫ن منصتبته على المعييـة ‪ ،‬بل يكوتن معطوفا ا على ما قمنبل مته ‪ ،‬فتكوتن الواتو حرمف عط د‬ ‫عـطمف عليه – ماجد – تيعاممتل تمعاممل متمته ‪ ،‬لذا أفادت الواو معنى العط ـ‬ ‫ف‪ ،‬ولم تتـفند‬ ‫في الكلمـ ‪ ،‬ل تمـص يتح الجملتة بغيـرـه ‪ .3‬أن تكومن الواتو التي تمنسـبتق المفعومل مممعته ‪ ،‬تعني )مع( ‪ .

‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫• موأ ممما ما ي تنشـبته الـفنعمل كاسمـ الفاع م ـ‬ ‫خدوممة ومشمجرمها ‪.‬‬ ‫ي فاـصدل‪.3‬ليجوتز أن ي تفنمصمل بينته وبين ) الواو ( التي تعني ) مع ( أ يت‬ ‫عى ـ‬ ‫عن نمد المطامبقمـة الستم قمنبمل الواـو‬ ‫ب أن تيرا م‬ ‫‪ .‬مثل ‪ :‬تكن ت‬ ‫مو ن‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ..‫أحكام المفعول معه‬ ‫ب ‪ ،‬مومناـصتبه إما أن ميكون‪:‬‬ ‫‪ .2‬ل يجوتز أن يتقدمم المفعوتل مممعته على عاـمل ــه – الفع ـ‬ ‫ال ي مرتجتل ‪ ،‬كما ل تيقاتل ‪ :‬سامر ال ي منهتر وال ي مرتجتل‪.‬‬ ‫• وكالمصدر ‪ ،‬مثل ‪ :‬ي متسرني ت‬ ‫ت‬ ‫• وكاسم الفعل ‪ ،‬مثل ‪ :‬ترموي نمدمك موال يمسائـمل = أ منمـهنل ن مفنمسمك مممع ال يمساـئل‪..4‬إذا جامء مبنعمدته تاـبمع ‪ ،‬أو مضـميمر أو ما يحتاتج إلى المطابقـة ‪ ،‬ومج م‬ ‫ت أ ممنا مومشـريكي كال مـخ ‪ ،‬ول ي مـص يتح أن تيقامل ‪ :‬كالخوين‪.‬‬ ‫حمدته ‪ .‬‬ ‫غينمر تمنستبودق ـبـفنعدل أو ـبـشنبـه ـفنعدل ‪ ،‬مبنعمد‬ ‫عمة من المعمر ـ‬ ‫ب ‪ ،‬مومرمد فيها الممفنمعوتل معه م‬ ‫• وقد مومرمدت تمراكيب مسمو م‬ ‫ت والمبنرمد؟‬ ‫ت والمبنحمر؟ ‪ ‬و مكينمف أ من ن م‬ ‫) ما ( و )كيف( الستفهاميتين ‪ .‬‬ ‫• وكاسمـ الممفنتعوـل ‪ ،‬ـمثنمل ‪ :‬المحـديقمتة مم ن‬ ‫حتضورمك وا ت‬ ‫لسمرمة‪.‬‬ ‫ل ‪ .1‬الن ي منص ت‬ ‫• الـفنعتل ـمنثل ‪ :‬سامر ال ي مرتجتل موالن ي منهمر‪.‬مثل ‪ :‬ما مأن م‬ ‫ل وما ي تنشـبتهته ‪ ،‬ول على تممصاـحـبـه – فل ي تمقاتل ‪ :‬والن ي منهمر مسامر‬ ‫‪ .‬ـمنثل‪ :‬الـظ يتل مائمل والمشمجمر ‪.

‫السم‬ ‫المنصوب من السماء‬ ‫المفعول فيه‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫• وجميع مأسماـء الزمان يجوز مأن تنصب على الظرفية‪ ،‬مأما مأسماتء المكان فل يصلح‬ ‫للنصب منها إل اسم المكان المشتق‪ ،‬وإل المبهمات غير ذات الحدود كمأسماـء‬ ‫الجهات الست‪) :‬فوق وتحت ويمين وشمال ومأمام وخلف(‪ ،‬وكمأسماـء المقادير مثل الذراع‬ ‫والمتر والميل والفرسخ تقول‪ :‬سرت خلمف والدي‪ ،‬ومشيت ميل ا وزحفت ا م‬ ‫لفعى مترا ا‪،‬‬ ‫وجلست مجلمس المعلم‪ ،‬مأما ظروف المكان المختصة )ذات الحدود( فل تنصب بل‬ ‫تجر بـ)في( مثل‪ :‬جلست في القاعة وصليت في المعبد‪.‫المفعول فيه‬ ‫• اسم منصوب يبين زمن الفعل مأو مكانه‬ ‫• مثل‪) :‬حضرت يومم الخميس مأمامم القاضي(‪ ،‬فـ)يومم الخميس( بينت زمن الفعل‪ ،‬و)مأمامم‬ ‫القاضي( بينت مكانه‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬وتسمي ن‬ ‫ت يميمن الشاـرـع ‪،‬‬ ‫ت كالنوـعيمـة لها ‪  .‬بحي ت‬ ‫ث منستطيتع أن ن ممضمع قمنبملها هذا الحرمف ونقوتل جاء دن‬ ‫صبادح ‪.‬ففي مثل "جاء ن‬ ‫فيها ‪ ،‬فصار ن‬ ‫ت السيارتة صباحا ا ‪ ،‬ووقف ن‬ ‫ف ‪ ،‬وتتضيمتن في ثناياها معنى الحر ـ‬ ‫ف )في( الداـل‬ ‫تمتد يتل مكـلمتة ) صباحا ا( على مزممدن معرو د‬ ‫على ال م‬ ‫ت السيارتة في‬ ‫ظرفيـة ‪  .‫المفعول فيه – ظرف الزمان و المكان‬ ‫ل أو‬ ‫ب على تقديـر )في( يتنذمكتر لبياـن زماـن الـفنع ـ‬ ‫• ممفهوتمه ‪ :‬اسمم منصو م‬ ‫ممكاـنـه ‪.‬‬ ‫ي لمفهومـ الظر ـ‬ ‫ف فهو ما كان وعااء لشيدء ‪ ،‬وتتسمى الواني‬ ‫• ملحظة‪ :‬أنما الصتل اللغو يت‬ ‫ت الزمنتة والـمكن متة ظروفاا‪ ،‬لين الفعامل تممحصتل‬ ‫ظروفا ‪ ،‬لنها أوعيمة لما يتنجمعتل فيها‪ .

‬‬ ‫أنها ل تم م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫وحيدن ووق د‬ ‫والمحدود – المؤقت ‪ ،‬المختص – ما مديل على وقت تمقميددر تممعييدن ومحدودد ‪ ،‬مثل ‪ :‬ساعدة ويودم وليلدة وأسبودع وشهدر وسندة‬ ‫وعادم ‪ .‬‬ ‫اليربيـع مومومق ت‬ ‫والمبهم من ظروف المكان ‪ :‬ما دل على مكان غير تمحيددد – اي ليس له تصورمة تتدمرتك بالحيس الظاـهر ‪ ،‬كالجها ـ‬ ‫ت اليس ـ‬ ‫ت‬ ‫وهي ‪ (1 :‬أمام – قتيدام ‪ (2 -‬وراء )خلف(‪ (3  ‬يمين ‪ (4‬يسار – شمال‪ (5  ‬فوق ‪ (6‬تحت ‪ ،‬ومثل أسماء المقادير ‪،‬‬ ‫مثل ‪ :‬ميل ‪ ،‬كيلومتر ‪ ،‬ومقصبة وغيترها ‪  .‫نوعا الظرف‬ ‫•‬ ‫الظ يمنرتف نوعان ‪ :‬ظرتف زمادن وظرتف مكادن ‪ :‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫•‬ ‫ت ليل ا ‪ ‬‬ ‫ظرنف اليزماـن ‪  :‬ما يد يتل على موق د‬ ‫ث ‪ ،‬مثل ‪ :‬سامفنر ت‬ ‫ت موقممع فيه المحمد ت‬ ‫ل‪.‬‬ ‫ت مفومق الرم ـ‬ ‫ث ‪  ،‬مثل ‪ :‬ـسنر ت‬ ‫ظرف المكان ‪  :‬ميد يتل على مكادن موقممع فيه المحمد ت‬ ‫ف‪ :‬‬ ‫ت وتمختممص – وإما تمتممص يـرمف أو غيتر تمتيصـر د‬ ‫الظرتف سوامء أكان زمانيا أم مكانيا ‪ ،‬إيما تمنبمهمم أو محدودم – تممؤق م‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫الظ ينرتف المبهتم والظ ينرتف المحدوتدالمبهتم من ظروف الزمان ‪ :‬ما دل على قمنددر من الزماـن غيـر تميعيدن ‪ ،‬مثل ‪ :‬أمبدد وأ مممدد‬ ‫ت وزمادن ‪.‬ومنه أسماء الشهور والفصول وأيام السبوع وما أضيف من الظروف المبهمة إلى ما تيزيتل إبهاممته ‪ ،‬مثل ‪ :‬مزماتن‬ ‫ت الصي ـ‬ ‫ف‪.‬ومثل ‪ :‬جانب ومكان وناحية وغيرها ‪.‬فهي وإن كانت معلوممة المسافـة ‪ ،‬والمقداـر ‪ ،‬فإن إبهامها حاصمل من ناحية‬ ‫ختم يتص بمكادن تممعيندن ‪ .

‬وهو نوعان‪:‬‬ ‫عنوتض‬ ‫ب على الظرفيـة أبدا ا ‪ ،‬فل ي تنستمنعممتل إل ظرفا منصوبا ا ‪  .‬‬ ‫• الظرف غير المتصرف ‪ :‬وهو الذي ل يفارق الظرفية الزمانية والمكانية إلى غيرهما من الحالت‬ ‫العرابية الخرى ‪ ،‬بل يظل على حالته – الظرفية – أينما موقع في الكلم ‪ .‬‬ ‫وفوق وتحت ولدى ولدن وعند ومتى وأين وهنا وثيم وحي ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ب على الظرفيـة ‪ ،‬أو الجير بمن أو إلى أو حتى أو تمذ أو منذ ‪  .‬فيكون مبتدأ وخبرا ا وفاعل ا ومفعول ا مثال‪:‬‬ ‫– الزمان المتصرف ‪:‬يوتمكم سعيمد‪ ،‬إ ي من يوممكتم سعيمد‪ ،‬ان نتمظ منرنا اليومم السعيمد‪ ،‬سيأتي يومم سعيمد ن مفنمرتح فيه‬ ‫ف! بنل ان نظ تر إلى ا م‬ ‫– المكان المتصرف ‪ :‬ميمين تك أوستع من ـشمال ـمك‪ ،‬ل تنظنر إلى الخل ـ‬ ‫لمامـ دائما ا ‪ .‬مثل بعد‬ ‫– والنوع الثاني ‪ :‬ما تيلـزتم النص م‬ ‫ث والمن ‪.‬مث ـ‬ ‫– النو ت‬ ‫ل ‪ :‬قمطيت و م‬ ‫ع الو يتل ‪ :‬ما تيلـزتم النص م‬ ‫ب من الظروف ‪) :‬صباح مسامء ( ‪ ،‬و )ليمل‬ ‫ومبنينا ‪ ،‬ومبينمنما وإنذ وأييامن وأني وذا صبادح وذات ليلدة ‪ ،‬ومنه ما تريكـ م‬ ‫ليمل ( ‪) ،‬ليمل نهامر( ‪.‬الميتل يساوي ثمانيمة أخماـس الكيلومتر ‪.‫الظرف المتصرف و غير المتصرف‬ ‫ت أخرى من‬ ‫ب على الظرفيـة ‪ ،‬وإنما ي متنتركها إلى حال د‬ ‫• الظرف المتصرف ‪ :‬هو الذي ل يلزتم النص م‬ ‫العراب ‪ .‬لتكن‬ ‫ن‬ ‫وتجمهتتمك اليسامر ‪ .

‫ناصب الظرف – العامل فيه‬ ‫ب الظر ـ‬ ‫ث الواقتع‪  ‬فيه من ـفنعدل‬ ‫ب ن منصمبته – هو المحمد ت‬ ‫ف – الذي يتتسنب ت‬ ‫• ناص ت‬ ‫ل واستم المفعوـل ‪.‬‬ ‫ت إلى البي ـ‬ ‫ت مسااء ومثاتل المصدـر ‪  :‬المش يتي يميمن الطريـق‬ ‫عند ت‬ ‫فمثال الفعل ‪   :‬ت‬ ‫ي ورامء السيارا ـ‬ ‫ت خطمر ومثال اسم الفاعل ‪  :‬العصفوتر تممحل يمق فومق‬ ‫أنسل متم ‪   ‬واملجنر ت‬ ‫ت الماـء ‪ ‬‬ ‫التبنرج ومثال اسم المفعول ‪  :‬النلونحتة ممرسوممة تح م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫أو ـشبـه فعدل ‪ :‬المصدتر ‪ ،‬واستم الفاع ـ‬ ‫ت ي منومم الثنيـن ‪  ‬هو واـقمف أمامممك‬ ‫ب الشارـة ‪   ‬تصنم ت‬ ‫– وهو إما ظاهر مثل ‪ :‬وقمفن ت‬ ‫ت قتنر م‬ ‫خليمل عائمد يومم الربعاـء‬ ‫ت ؟ و"ساعتين " لمن‬ ‫– وإنما تمقم ي مدمر مثتل قول ـمك "ميلين" جوابا ا لمن مسأل ممك مكنم ـسنر م‬ ‫ت؟‬ ‫سأل ممك مكنم مممشين م‬ ‫– وإما تمقم ي مدمر وجوبا ا مثل ‪ :‬أنا أمامممكم والتقدير أنا كائن أو مستقر أو واقمف أمامممك ‪..

‬مثل ‪ :‬جلس ت‬ ‫ت في المسجـد ‪.‬فإن لم يتضمن‬ ‫ب ممنوـقـعـه في الجملة ‪ :‬مثل مضى يوتم الخميـس‬ ‫معنى )في( أ ت ن‬ ‫ب محمس م‬ ‫عـر م‬ ‫ب من ظرو ـ‬ ‫ف المكاـن إل ي شيئان ‪:‬‬ ‫• ول تينص ت‬ ‫ب التلفزيون والثاني‬ ‫– أ‪ -‬ما كامن تمنبمهما أو ـشنبمه تمنبمهدم ‪ ،‬ويتضمن معنى )في( فالول مثل ‪ :‬مجل منس ت‬ ‫ت قتنر م‬ ‫ب ممنوـقـعـه ‪ ،‬مثل ‪ :‬الميتل مسافمة أرضيمة‪،‬‬ ‫مثل ‪ :‬ـسنر ت‬ ‫ت ميل ا فإن لم يتضمن معنى )في( أ ت ن‬ ‫ب م‬ ‫حمس م‬ ‫عـر م‬ ‫الكيلومتر ألتف متدر ‪ ‬‬ ‫– ب‪ -‬ما كامن تمنشمتقا ا من الظرو ـ‬ ‫ب بفنعل ــه التمنشتميق منه ‪،‬‬ ‫ف ‪ ،‬سواءم أكان محددا ا أم تمبهما ‪ ،‬شريطمة أن تينص م‬ ‫ب التعقلءـ ‪  .‬أما ما كان من ظرو ـ‬ ‫ف المكاـن‬ ‫ت في ممنذمه ـ‬ ‫ت في ممنجل ــسمك ‪ ،‬وـسنر ت‬ ‫ب مج يترته مثل ‪ :‬أقم ت‬ ‫مومج م‬ ‫ت في المبل مـد‬ ‫ت في الداـر ‪ ،‬وأقم ت‬ ‫محدودا ا غيمر مشتدق ‪ ،‬لم ي متجنز منصتبته ‪ ،‬بل يجب مج يترته بـ)في( ‪  .‫نصب الظرف‬ ‫ختميصا ‪ ، -‬مثل ‪ :‬انتظرتته وقتا ا‬ ‫ب الظرتف الزمان يتي دائما ا ‪ ،‬سواءم أكان تمبهما ا أو محدودا ا – تم ن‬ ‫• ي تن نمص ت‬ ‫طويل اويصوتم المسلمون مشنهمر مرممضامن شريطمة أن ي متممض يمممن الظرتف معنى )في( ‪  .‬أما إذا كان من غيـر ما انشتت ي مق منه عاـمتله ‪،‬‬ ‫ت ممنجل ـمس أه ـ‬ ‫ل الـعلمـ ‪ ،‬وذهب ت‬ ‫مثل ‪ :‬مجل منس ت‬ ‫ت ممنذمه م‬ ‫ب العقلـء ‪   .‬‬ ‫وصلي ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬مثل ‪ :‬محمضنر ت‬ ‫ب‪ ،  ‬حيث ارتبطم الظرتف‬ ‫ارتبط الظرف صباحا ا بالحضور – محمضمر – ومثل ‪ :‬ي مـقتف الطفتل أمامم البا ـ‬ ‫أمامم بالوقوف – وقمف – وي تنحمذتف ما ي متممعل يتق بـه الظرتف ‪ ،‬إذا كان كونا ا خاصا ا ‪ ،‬ود يمل عليه دليمل ‪،‬‬ ‫مثتل ‪ :‬أمامم الباـب ‪ ،‬لمن يسأتل أين ي مقمتف الط يفنتل ؟‬ ‫• وي تنحمذتف ما ميتعلتق به الظرتف وجوبا ا في هذه المواقع ‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫حمد ـ‬ ‫ث ‪ ،‬مثل موجود وكائن وحاصل ‪  .‬وفي هذه الحالة يكوتن المتعلتق فعل ا مثل‬ ‫)يوجد( ‪ :‬جاء من يوجد عنده الخبر اليقين ‪  .‫متعلق الظرف‬ ‫ب من الظر ـ‬ ‫ف ميحمتاتج إلى ما ي متممعل يمتق بـه الظرتف أو ي منرتمـبطت به في المعنى ‪ ،‬من فعدل أو‬ ‫• تك يتل ما ن تـص م‬ ‫شبـه فعدل ‪ ،‬وتيشاـرتك الظرمف في التعلـق حروتف الجير ‪ ،‬التي تحتاتج إلى ما يرتبطت معناها ـبـه ‪ .‬حيث‬ ‫ي متممعل يتق بـه الظرتف إيما أن يكومن ممذكورا ا ‪ ،‬وإيما أن يكومن محذوفا ا ‪  .‬والتقدير الكتاب‬ ‫ب مفومق المكتب ومثل ‪ :‬المجن يتة تمنح م‬ ‫المقدر إما خبرا ا مثل ‪ :‬الكتا ت‬ ‫موجود ‪ ،‬والجنة كائنة‬ ‫ف‬ ‫ب ‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬والتقدير واق د‬ ‫ت برجدل عمند البا ـ‬ ‫وإيما أنن يكومن صمفة مثتل ‪ :‬مرر ت‬ ‫ب ‪ .‬والتقدير مستقرا ا‬ ‫ت القممر بيمن ال يتستح ـ‬ ‫وإيما أنن يكومن حال ا مثتل ‪ :‬رأي ت‬ ‫وإيما أنن يكومن صلة ‪ ،‬مثتل ‪ :‬مجماء ممنن ـ‬ ‫عن نمدته الخبتر اليقيتن ‪  .‬وما‬ ‫ت صباحا ا ‪  .‬ويكون المتعلق‬ ‫أن يكومن مكنونا ا عاما ا ‪ ،‬يصلح لن تيرامد به ك يتل م‬ ‫ت أقدامـ المها ـ‬ ‫ت ‪  .

5‬‬ ‫‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .2‬‬ ‫‪.6‬‬ ‫صفته‪ :‬انتظرت طويل ا من الزمن شرق يمي المحطة‪) ،‬انتظرت زمنا ا طويل ا مكانا ا شرق يمي‬ ‫المحطة(‪.‬‬ ‫كل وبعض )مضافتين للظرف(‪ :‬مشيت بعمض الطريق ثم هرولت ك يمل الميلنين الباقينين‪.‫النائب عن الظرف‬ ‫•‬ ‫ينوب عن الظرف مايلي‪:‬‬ ‫‪.‬‬ ‫اـلشارة إليه‪ :‬فرحت هذا اليومم قابعا ا في داري‪.1‬‬ ‫‪.‬‬ ‫ع الشمس = وقت طلوع الشمس‪ ،‬كان‬ ‫المصدر المتضمن معنى الظرف‪ :‬استيقظت طلو م‬ ‫ذلك خفوق النجم‪ ،‬وقفت قراءمة آيتين = زمن قرامءة آيتين‪ ،‬ذهب نحمو النهر = مكانا ا نحو‬ ‫النهر‪.4‬‬ ‫‪.3‬‬ ‫‪.‬‬ ‫بعد )في( الظرفية المحذوفة‪ :‬أ محقا ا مأنك موافق = أفي ح ي دق أنك موافق‪ ،‬مأنت ‪ -‬غيمر شك ‪-‬‬ ‫محمق = مأنت ‪ -‬في غير شك ‪ -‬محق‪ ،‬ظنا ا مني نجح مأخوك = في ظن مني نجح مأخوك‪.‬‬ ‫عدده المم يميز‪ :‬لزمت فراشي عشرين يوما ا ‪ -‬سرت خمسمة مأميال‪.

.‫المفعول فيه‬ ‫• الظروف المتصرفة وغيرها‪ :‬من الظروف ما يستعمل ظرفا ا وغير‬ ‫ظرف كمأكثر مأسماـء الزمان والمكان‪ ،‬ـإذ تجيتء فاعل ا ومفعول ا‬ ‫ومجرورة‪ .‬إلخ فيقال لها ظروف متصرفة‪ :‬يوتم الخميس قريب‪،‬‬ ‫خ‪.‬‬ ‫تأحب ساعمة الصبح‪ ،‬الميتل ثلث الفرس ـ‬ ‫• مأما ما ل يستعمل ـإل ظرفا ا مأو شبه ظرف )مجرورا ا بمن( فيسمى‬ ‫ظرفا ا غير متصرف مثل ) إذا‪ ،‬قبل‪ ،‬بعد‪ ،‬قطيت(‪ :‬ما كذبتن قطيت‪،‬‬ ‫سأحضر من بعد العصر‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬قدامم‪ ،‬مأمامم‪ ،‬ورامء‪ ،‬خلمف‪ ،‬أسفمل‪ ،‬أعلى‪.‫المفعول فيه‬ ‫• الظروف المبنية‪ :‬الظروف منها معرب ومنها مبني يلزم حالة واحدة‪ ،‬وقد‬ ‫عرفت اأمثلة الظروف المعربة وإليك مأهم الظروف المبنية‪:‬‬ ‫• ظروف المكان المبنية‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫ث انتهى بك المجلس ‪ -‬اذهب من حيث مأتيت ‪ -‬سافر إلى‬ ‫حيث ‪ -‬اجلس حي ت‬ ‫ث( دائما ا إلى الجمل الفعلية مأو السمية‪.‬تضاتف )حي ت‬ ‫حي ت‬ ‫هنا ‪ -‬قف هنا‬ ‫مث يمم ‪ -‬اجلس مث ي مم‪ ،‬قف مث ي مممة‬ ‫أين ‪ -‬أين سافرت؟‬ ‫عل ‪ -‬أتكلمنا من عتل؟ انحدر الصخر من عدل‬ ‫دون ‪ -‬الكتاب دومن الرف‪ .‬‬ ‫ث مأنت رابح‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬ريث مأصلها مصدر من راث يريث بمعنى‬ ‫ث‪ :‬قف ري م‬ ‫ري م‬ ‫مأبطمأ(‬ ‫ل يمما‪ :‬للزمان الماضي وتدخل على فعلين ماضيين‪ :‬لما قرأ م تأعجبنا به‬ ‫تمذ‪ ،‬منتذ‪ :‬للزمان الماضي‪ :‬ما جبنت منتذ عقلت ‪ -‬انقطع مأخوك مذ يوتم الحد = مذ يومـ‬ ‫ا م‬ ‫لحد‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫أمـس‪ :‬حضر ا م‬ ‫لمير مأمـس ‪ -‬مأمـس خير ممن اليوم‪.‬‬ ‫إنذ للزمن الماضي‪ :‬كان ذلك إنذ وقع الزلزال‬ ‫أيان‪ :‬يسمأل أيامن يوم المعركة‪.‬وهو متعلق بجواب الشرط‪.‬‬ ‫قطيت‪ :‬ظرف لستغراق الزمن الماضي‪ :‬ما كذبت قطيت‬ ‫عوض‪ :‬ظرف لستغراق الزمن المستقبل‪ :‬لن مأفعله عوتض‬ ‫بينا وبينما‪ :‬بينا مأنا واقف حضر مأخوك ‪ -‬دخل خالد بينما نحن نتحاور )ا م‬ ‫للف‪ ،‬وما زائدتان(‪.‬‬ ‫ث تأصلي ‪ -‬انتظرت ريثما حضر‪) .‫المفعول فيه‬ ‫• ظروف الزمان المبنية‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫إذا للزمن المستقبل‪ :‬إذا جامء أخوك فمأخبرني‪ .

‫المفعول فيه‬ ‫• ظروف مشتركة للزمان والمكان‪:‬‬ ‫– أ م يمنى‪ :‬أ م ي منى حضرت؟‪) :‬متى(‪ ،‬أ م يمنى تجلنس تسترح )مأين(‪.‬‬ ‫لعيان الحاضرة والغائبة و م‬ ‫– عند‪ :‬ـإذا استعملت للمكان كانت ل م‬ ‫لسماـء المعاني‬ ‫على السواـء‪ :‬عندي خمسون مألف دينار في ـبنرن ‪ -‬عنمدمك فهمم ‪ -‬خرج من عندي ‪-‬‬ ‫سافر عند الغروب‪.‬‬ ‫– لدى ‪:‬ل تستعمل ـإل ل م‬ ‫ي عشرة دنانير‬ ‫لعيان الحاضرة‪ :‬لد ي م‬ ‫)إذا كانت حاضرة معك(‪ ،‬حضر لدى طلوع الشمس‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫عل ي منمناته ـمنن ل متدن يا ـعنلما ا{‪.‬‬ ‫– لتدنن‪} :‬مو م‬ ‫– هذا وإذا تأضيف الظرف المتصرف المعرب إلى جملة جاز بناتؤه على الفتح وجاز‬ ‫إعرابه مثل‪} :‬مهذا ي منوتم يمن نفمتع اليصاـدـقيمن ـصندقتتهنم{‪ ،‬إل مأن ا م‬ ‫لحسن مراعاة الكلمة التي‬ ‫بعدها فإن كانت معربة تأعرب‪ .‬وإن كانت مبنياة مثل )على حيمن عاتبت‬ ‫المشيب على الصبا( بني‪.

‫السم‬ ‫المنصوب من السماء‬ ‫الحال‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬أو من غيرهما عند وقوع الفعل ‪.‬‬ ‫–‬ ‫ظهر القمتر هلل ا‬ ‫الحال بيينت هيئة‪ ‬الفاعل )القمر( عندما ظهر‬ ‫–‬ ‫ب المريمض جالسين‬ ‫فحص الطبي ت‬ ‫ا‬ ‫الحال بيينت هيئة الفاعل )الطبيب( والمفعول به )المريض( معا عندما تم الفحص‬ ‫استرجع المساهتم قيممة أستهـمـه كاملاة‬ ‫الحال بيينت هيئة الفاعل )المساهم( عندما استرد نقوده‬ ‫–‬ ‫ب الماتء مثلجا ا‬ ‫تيشر ت‬ ‫الحال بيينت هيئة نائب الفاعل )الماء( عند الشرب‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫أبصرت النجومم متللئاة‬ ‫الحال بيينت هيئة المفعول به )النجوم( عندما أبصرتها‬ ‫–‬ ‫ستقبل الرجتل وزوجتته ضيومفتهنم باسميمن‪ ‬‬ ‫الحال‪  ‬بيينت هيئة الفاعل )الرجل( وما عطف عليه )زوجته( عندما استقبل الضيوف‬ ‫–‬ ‫ي ساخنا ا ألتذ منه باردا ا‬ ‫الشا ت‬ ‫الحال بيينت هيئة المبتدأ )الشاي( عند برودته وسخونته‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫الحال‬ ‫•‬ ‫مفهوم الحال‪ :‬وصف منصوب يبين هيئة ما قبله من فاعل أو مفعول به أو منهما معا ‪ .‬‬ ‫مثل )قابلت والدتك مسروراة( فـ)مسرورة( هي الحال‪ ،‬و)والدتك( هي صاحبة الحال‪ ،‬و)قابمل( هي عامل الحال‪.

‬أو نائب‬ ‫الفاعل أو المبتدأ‬ ‫وقد يكون أيضا الخبر مثل ‪ :‬هذا الهلتل طالعا ا‬ ‫ت سيري حثيثا ا‬ ‫وقد يكون المفعول المطلق مثل ‪ :‬سر ت‬ ‫وقد يكون المفعول معه مثل ‪:‬ل تسـر والليمل مظلما ا‬ ‫وقد يكون المفعول فيه سريت الليمل مظلما ا‬ ‫كما يكون المفعول لجله مثل ‪ :‬أفعتل الخيمر محبمة الخيـر مجرداة‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬أو المفعول به ‪ .‫صاحب الحال‬ ‫• يسمى السم الذي تبين الحال هيئته ‪ ،‬صاحب الحال ‪،‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫وقد يكون كما مر الفاعل‪ ،‬أوالفاعل والمفعول به معا ا ‪ .

‬فالرسالة ملزمة‬ ‫لصاحبها ومؤكدة له في اللفظ ‪.‬‬ ‫ويشمل أيضاا أن تكون الحال مؤكدة لصاحبها ‪ -‬الذي أتت لتبين هيئته ‪ -‬مثل قوله تعالى " لمن من في الرض ك يتلهم‬ ‫جميعا ا " ‪.:‬‬ ‫وهي التي تدل على صفة ملزمدة في صاحبها ل تفارقه ‪ ،‬وتكون الملزمة في الصور الثلث التالية ‪:‬‬ ‫أ( الصورة الولى ‪ ‬أن يكون معناها التوكيد ‪ ،‬وهذا يشمل ‪:‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫أن يكون معناها مؤكد اا لمحتوى الجملة الواقعة قبلها وأن يتفق معنى الحال مع مضمون الجملة فتكون الحال ملزماة‬ ‫لصاحبها وفق ذلك مثل ‪:‬أنت أخي محبا ا ‪.‬‬ ‫فالحال ”محبا ا“ دالاة على أمدر ثابت ل يفارق صاحبه ‪ -‬محبة الخ لخيه ‪ -‬ومثل هذه الجملة ل بد أن تكون إسمياة مكوناة‬ ‫من مبتدأ وخبر وأن يكون المبتدأ والخبر إسمين معرفتين جامدين ‪ -‬غير متصرفين‪ ، ‬غير مشتقين ‪.‬‬ ‫مثل ‪ :‬وأرسلناك للناس رسول ‪ ،‬فكلمة )رسول( وهي الحال تؤكد لفظا العامل‪ -‬الفعل ‪) -‬أرسلنا( في الجملة ‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫الحال الثابتة والمتنقلة‬ ‫تقسم الحال باعتبار دللتها على هيئة صاحبها إلى قسمين ‪ :‬الحال الثابتة والمتنقلة‬ ‫‪  -1‬الحال الثابتة ‪.‬‬ ‫فكلمة )جميعا ا( وهي الحال جاءت مؤكداة لصاحبها السم الموصول )ممنن( وهو في محل رفع فاعل ‪ ،‬و)ممنن( تفيد الدللة على‬ ‫العموم ‪-‬عموم الناس ‪ -‬لن الحال )جميعا ا( أيضاا تفيد التعميم ‪ ،‬فقد كانت في الجملة مؤكدة للعامل ‪. -‬‬ ‫ويشمل أيض اا أن تكون الحال مؤكدة لعاملها ‪ -‬الذي سبب نصبها ‪ -‬في اللفظ والمعنى من فعل أو شبه أو غيرهما ‪.

‬‬ ‫فكلمة )مفص لا (حال وعاملها الفعل أنزل ‪ .‬كما أن العودة إلى البيت قد تكون عن طريـق المشي أو السيارة‬ ‫أو الدراجة ‪.‬‬ ‫‪ -2‬الحال المتنقلة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫جـ( أما الصورة الثالثة من صور الحال الثابتة الملزمة لصاحبها ‪ ،‬فهي أحوال سمعت عن العرب ‪ ،‬وهي تدل على الثبات‬ ‫بأدلة عقلية ‪ ،‬من خارج سياق الجملة ‪.‬وصاحبها هو الكتاب وهو القرآن ودوام استمرارية الكتاب في توضيح الحق‬ ‫والباطل معروفة ‪ ،‬لنها من صفات من أنزل القرآن ‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ومثل ‪ :‬عد ت‬ ‫فالحوال الثلثة في الجمل ل تدل على صفة ثابتة لصحابها ‪ ،‬فالمتحدثة من خلل الهاتف قد تكون هامساة أو رافعاة‬ ‫صوتها والغيوتم قد تكون متلبداة أو متفرقاة أو غير موجودة ‪ .‬‬ ‫مثل ‪ :‬وهو الذي أنزل إليكم الكتاب مفصل ا ‪.‬‬ ‫ت من المدرسـة إلى البي ـ‬ ‫ت ماشيا ا ‪.‬‬ ‫ومثل ‪ :‬ظهرت الغيوتم متلبداة ‪.:‬‬ ‫ت‬ ‫وهي ‪ -‬الصل وهي التي تبين هيئة صاحبها فترة مؤقتة ثم تفارقه بعدها ‪ ،‬فهي بذلك غير ملزمة له دائما ا مثل ‪ :‬حادث ن‬ ‫سيريتن صديقتها بالهاتف هامساة ‪.‫الحال الثابتة والمتنقلة‬ ‫•‬ ‫خل ندق وتممجتددد دائمين مثل‪:‬‬ ‫ب( أما الصورة الثانية من صور الحال الثابتة الملزمة لصاحبها‪ ، ‬فهي التي يدل عاملها على م‬ ‫جعل ال جلاد النمـر منقطا ا‪ ،‬فالحال )منقطاا( تدل على خلق وتجدد مستمر في أفراد النمور لن الفعل العامل في الحال ‪-‬‬ ‫مجمعمل تدل على الخلق واستمراره ‪.

‬فقد يكون في بعض الحيان نكرة ‪ .‫صاحب الحال‬ ‫•‬ ‫من حيث التعريف والتنكير‬ ‫عرفنا أن صاحب الحال هو ما بينت الحال هيئته ‪ .‬وكما يكون‬ ‫صاحب الحال معرفة ‪ .‬وذلك بشروط منها ‪:‬‬ ‫–‬ ‫أن تكون النكرة متأخرة والحال متقدمة عليها مثل ‪  :‬‬ ‫جاء شاكيا ا رجمل‬ ‫–‬ ‫أن تسبق النكرة بنفي أو استفهام أو نهي مثل ‪:‬‬ ‫ما في البلدة عاممل عاطل ا عن العمل‬ ‫–‬ ‫أن تدل النكرة على خصوص – وذلك حين توصف أو تضاف – مثل‪: ‬‬ ‫–‬ ‫ب محاضرا ا‬ ‫جاء رجمل عالمم زائرا ا ‪ ،‬و زارنا أستاتذ ط د‬ ‫أن تكون الحال جملة مقرونة بواو الحال مثل ‪ :‬قوله تعالى "أو كالذي مر على قرية وهي خاويمة على عروشها " ‪،‬‬ ‫ومثل ‪ :‬استقبلت صديقا ا وهو عائمد من السفر‬ ‫–‬ ‫أن تكون الحال جامدة مثل ‪:‬‬ ‫هذا خاتمم فضاة‬ ‫‪ ‬هذا وقد يكون صاحب الحال نكرة دون مسوغ مثل ‪:‬‬ ‫صلى رجامل قياما ا‪ ‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬ورأينا أنه كان في جمل المقدمة معرفة ‪ .

‬وهذا الترتيب يتبع إذا خشينا اللتباس ‪ .‫صاحب الحال‬ ‫• ترتيب صاحب الحال في الجملة‪ .‬أما إذ تأممن اللبتس‬ ‫ت ـهندا ا جالساة‪ ‬واقفا ا ‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬إذ يمدلت‪ ‬جالسة )المؤنثة( على‬ ‫فإننا نقدم أيا شئنا ‪ .‬أو التقيت أخويك نازل ا صاعدين ‪.‬مثل‪ :‬كلم ت‬ ‫ت هندا ا‪ ‬هذا وافقا ا‬ ‫صاحبها ‪ .‬أو كلم ت‬ ‫جالساة ومثل ‪ :‬التقيت أخويك صاعدين نازل ا ‪ .‬وهو الضمير في )مضيت(‬ ‫كبير‪ - ‬لصاح د‬ ‫• وقد تتعدد الحال ويتعدد صاحبها مثل ‪ :‬صادفت أخامك واقفا ا مسرعا ا فتكون الحال‬ ‫الولى )وافقاا( للصاحب الثاني )أخاك( وتكون الحال الثانية )مسرعا ا( للصاحب الول‬ ‫)الضمير في صادفت( ‪ .‬فقد جاءت الحوال الربعة السابقة مسرعا ا‪ ، ‬فرحا ا ‪ ،‬نشيطا ا‪ - ‬وجملة ‪ ‬أملي‬ ‫ب واحد ‪ .‬وتعدد الحال ‪:‬‬ ‫• قد تتعدد الحال في الجملة وصاحبها واحد مثل ‪ :‬مضيت مسرعا ا فرحا ا نشيطاا‪ ،‬أملي‬ ‫كبير ‪ .‬وواقفاا دلت على أنها حال من ضمير المتكلم ‪ .

‬‬ ‫• ومثل ذلك أسماء الفعال مثل ‪ :‬نزاـل مسرعا ا ‪ .‫عامل الحال‬ ‫هو ما عمل في الحال أي سبب نصبها ‪ .‬بمعنى أتمنى‬ ‫• أدوات التنبيه مثل ‪ :‬ها أنت ذا حاضرا ا ‪ .‬‬ ‫• ومن ذلك أدوات الستفهام مثل ‪ :‬كيف أنت موظفا ا بمعنى أتساءل‬ ‫• وأدوات التمني مثل ‪ :‬ليتك مستقيما ا تصيتر وزيرا ا ‪ .‬حيث )نزال ( اسم فعل أمر مبني على الكسر‬ ‫بمعنى إنزل ‪.‬‬ ‫• ‪ ‬وكذلك أدوات التشبيه مثل كأنمك كريما ا حاتتم طيدء ‪ .‬بمعنى أنبته‬ ‫• أدوات النداء مثل ‪ :‬يا سعيد مكرما ا ضيوفه ‪ .‬بمعنى أخاطب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬إذ كان عامل الحال )كريما( هو )كاتن(‬ ‫التي تحمل معنى أشبهك ‪.‬من فعل أو شبه فعل‪.‬‬ ‫• العامل في نصب الحال هو الفعل أو شبه الفعل أو ما يكون فيه معنى الفعل مثل أسماء‬ ‫الشارة‪" :‬فتلمك تبتيوتمتهنم خاوياة " حيث كان عامل الحال )خاوياة( هو اسم الشارة )تلك( الذي‬ ‫يتضمن معنى تأشير إلى بيوتهم ‪.

‫عامل الحال‬ ‫حذف عامل الحال‬ ‫يجوز حذف عامل الحال ‪ .‬والتقدير ذهب الرقم صاعدا ا … نازل ا ‪ .‬‬ ‫فأكثر ‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬إن دل عليه دليل في الكلم كجواب السائل ‪ :‬كيف أصبحت ؟‬ ‫بقولك سالما ا أو معافاى وقد التزم النحاة حذف عامل الحال في خمسة مواضع ‪:‬‬ ‫– ان تدل الحال على تدرج في زيادة أو نقصان مثل ‪:‬يكافأ المجد بعشرة دنانير ف صاعدا ا ‪ ‬ف نازل ا ‪ .‬والتقدير ثبت لك الشيء هنيئا ا ‪.‬‬ ‫– أن تغني الحال عن الخبر مثل ‪:‬أكلي الحلوى واقفا ا والتقدير أكلي الحلوى حاصل إذ أوجد واقفا ا‬ ‫– أن تكون الحال مؤكدة معنى الجملة قبلها مثل ‪:‬أنت صديقي مخلصا ا والتقدير أعرفك مخلصا ا‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫بعد استفهام توبيخي مثل ‪ :‬أ قاعدا ا وقد نفمر الناتس ؟ والتقدير أتبقى قاعدا ا وقد نفر الناس ؟‬ ‫أن يكون العامل محذوفا سماعا مثل ‪ :‬هنيئا ا لك ‪ .‬فأقل ‪.‬إلخ ‪..

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫الحال من حيث الجمود والشتقاق‬ ‫تقسم الحال بحسب الجمود والشتقاق إلى مشتقة ‪ -‬وهي الكثر ‪ -‬وإلى جامدة ‪ -‬وهي القل –‬ ‫الحال الجامدة نوعان ‪ :‬الول ما يؤول بمشتق ‪ ،‬والثاني مالم يؤول ‪.-‬‬ ‫سلم ت‬ ‫سلمت ‪ :‬فعل وفاعل‬ ‫البائع ‪ :‬مفعول به أول منصوب‬ ‫النقود ‪ :‬مفعول به ثان منصوب‬ ‫مقابضة ‪ :‬حال منصوبة علمتها تنوين الفتح وصاحبا الحال الضمير في أنا‬ ‫البائع ‪ ،‬المفعول به الول‬ ‫ومثل ‪ :‬قابلت المسؤول وجها ا لوجه ‪ -‬أي متقابلين –‬ ‫‪ .1‬أن تأتي الحال في جملة تفيد في معناها التشبيه ‪ -‬دون ذكره ‪ -‬مثل ‪:‬‬ ‫انطلقت الحجارة نحو الصهاينة زخا ـ‬ ‫ت مطدر ‪ -‬أي مشبهاة زخات المطر‬ ‫وانق يمض الطفتل على العداـء أسدا ا ‪ -‬أي مشبها أسدا ا –‬ ‫‪ .2‬أن تكون الحال دالة على مشاركة بصيغة مخصوصة هي صيغة )مفاعلة( أو ما في معناها مثل ‪:‬‬ ‫ت البائمع النقوتد مقابضاة‪  ‬أي متقابضين ‪ -‬يدا ا بيد ‪.‬‬ ‫أ( أنواع الحال المؤولة بمشتق ‪:‬‬ ‫‪ .3‬أن تكون الحال دالة على ترتيب مثل ‪:‬‬ ‫دخل الزائرون إلى غرفة المريض واحدا ا واحدا ا وتؤول الحال )واحدا ا( الولى بكلمة مرتبين المشتقة ‪.

‬‬ ‫‪ .5‬أن تكون الحال فرعا ا من صاحبها ‪:‬‬ ‫تدفأت بالصوف معطفا ا ‪.‬‬ ‫فكلمة ) معطفا( وهي الحال الجامدة غير المؤولة بمشتق فرع من صاحبها ‪ -‬الصوف –‬ ‫‪ .‬‬ ‫ت الرمض دونما ا بأل ـ‬ ‫ف دينار ‪.‫الحال من حيث الجمود والشتقاق‬ ‫ب( وأشهر أنواع الحال التي ل تؤول بمشتق هي ‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .1‬أن تدل الحال على شيء له سعر ‪ ،‬مثل ما تيوزن ‪ ،‬أو تيقاتس أو ي تقميي اتم ‪.4‬أن تكون الحال نوعا ا من أنواع صاحبها المتعددة مثل ‪:‬‬ ‫هذا مالك ورقا ا ‪.‬ومثل ‪ :‬اشتري ت‬ ‫مثل ‪ :‬با م‬ ‫ع الورتد باقاة بثلثـة دنانير ‪ .‬‬ ‫فكلمة ) طازجا( و )مربى( هما حالن جامدتان غير مؤولتين بمشتق ‪.2‬أن تدل الحال على عدد مثل ‪ :‬قضي ت‬ ‫ت مدمة الجنديـة ثل م‬ ‫‪ .‬‬ ‫فكلمة )ذهبا( وهي الحال الجامدة غير المؤولة بمشتق هي أصل والخاتم فرع منها ‪.‬فالحوال الثلثة )أوقياة ‪ ،‬دونما ا ‪ ،‬وباقاة ( جامدة غير مؤولة بمشتق ‪.6‬أن تكون الحال هي الصل وصاحبها الفرع مثل ‪:‬‬ ‫اشتريت الخاتم ذهبا ا ‪.3‬أن تدل الحال على طودر فيه تفضيل مثل ‪:‬‬ ‫التفاتح طازجا ا خيمر منه مربى ‪.‬‬ ‫ومثل ‪ :‬تيبا ت‬ ‫ث سنين ‪.‬‬ ‫ع العطاتر الكيمومن أوقياة بدينار ‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫فكلمة ) ورقا( هي الحال الجامدة غير المؤولة بمشتق ‪ ،‬وصاحبها ‪ -‬مال ‪ -‬وله أنواع متعددة منها ‪ :‬الذهب والفضة والقطع النحاسية‬ ‫والفضية والورقية أيضا ا ‪.

‬ومع كون الحال في هذه الجملة‬ ‫المسموعة معرفة في اللفظ إل أنها في المعرفة نكرة مثل ‪:‬‬ ‫ت الحديقمة وحدي ‪.‬‬ ‫لنها تبدأ بلم التعريف ‪ ،‬فإنها نكرة في المعنى حيث تعني )مرتبين( ‪.‬‬ ‫نظف ت‬ ‫فالحال هي كلمة )وحد( وهي بإضافتها إلى ياء المتكلم اكتسبت التعريف شكل ا ‪ ،‬لكنها ظلت‬ ‫في معنى النكرة ‪ -‬وحيدا ا –‬ ‫ث أتى ‪.‬‬ ‫ومثل ذلك مرمجمع المسافتر عومده على بدئه ‪ -‬أي عائدا ا من حي ت‬ ‫فكلمة )عود( حال معرفة بإضافتها إلى الضمير ‪ -‬هاء الغائب ‪ -‬وهي مؤولة بمعنى النكرة‬ ‫)عائدا ا (‬ ‫ومما تسـممع أيضا ا ادخلوا الومل فالومل ‪ ،‬ومع أن )الول( جاءت حال ا معرفة ‪.‫الحال من حيث التنكير والتعريف‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫الصل في الحال أن تكون نكرة ‪ ،‬كما مر في المثلة السابقة ‪ ،‬ولكنها قد وردت معرفاة‪ ‬في ألفاظ‬ ‫سمعت عن العرب ‪ ،‬فل يقاس عليها ‪ ،‬ول تجوز الزيادة فيها ‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬وكما في‬ ‫الجملتين ‪:‬‬ ‫–‬ ‫عاد المهاجران مغتبطين ‪ ،‬مغتبطين ‪ :‬حال منصوبة علمتها الياء لنها مثناه‬ ‫–‬ ‫عاد المهاجرون مغتبطين ‪ ،‬مغتبطين ‪ :‬حال منصوبة علمتها الياء ‪ .2‬وجملة فعلية مثل ‪:‬‬ ‫ع يحتصتد القمح‬ ‫شاهد ت‬ ‫ت المزار م‬ ‫الجملة الفعلية من الفعل والفاعل والمفعول به في محل نصب حال من المزارع ‪.‬فإن كليهما يسمى حال ا مفردة ‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬لنها جمع مذكر سالم‬ ‫–‬ ‫فالحال رغم كونها مثناه في الجملة الولى ومجموعة في الجملة الثانية ‪ .‬وهذا يعني أن الحال‬ ‫إذا وردت كلمة واحدة سميت حال ا مفردة ‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫الحال الجملة نوعان‪:‬‬ ‫‪ .1‬جملة اسمية مثل ‪:‬‬ ‫خرجت إلى الحقل و الشمتس مشرقمة‬ ‫الجملة السمية من المبتدأ والخبر في محل نصب حال ‪.‫الحال المفردة والجملة وشبه الجملة‬ ‫الحال المفردة‬ ‫•‬ ‫تقع الحال مفردة – غير جملة ول شبه جملة – وإن دلت على مثنى أو جمع كما مر في جمل سابقة ‪ .

‫الحال المفردة والجملة وشبه الجملة‬ ‫الحال الجملة‬ ‫•‬ ‫ملحظة ‪:‬‬ ‫• عندما تقع الحال جملة اسمية أو فعلية ‪ .‬وهذا الرابط‬ ‫إما أن يكون الواو ‪ .‬أو الضمير كما في الجملتين السابقتين على التوالي ‪ .‬وقد يكون الرابط الواو والضمير‬ ‫ت العاممل وهو واقتف تحت الشمس‪ ‬‬ ‫كليهما مثل ‪ :‬رأي ت‬ ‫ت العامل ‪ :‬فعل وفاعل ‪ ،‬و ‪ :‬واو الحال حرف مبني على الفتح ل‪ ‬محل له‪ ‬‬ ‫رأي ت‬ ‫هو ‪ :‬ضمير مبني على الفتح في محل رفع مبتدأ‬ ‫واقف ‪ :‬خبر مرفوع علمته تنوين الضم والجملة من المبتدأ والخبر في محل نصب حال من‪) ‬العامل( حيث‬ ‫احتوت جملة الحال على‪ ‬رابطين هما واو الحال والضمير معا ا ‪.‬‬ ‫• عندما تقع الحال جملة اسمية أو فعلية فإنها يجب أن تسبق باسدم معرفة أي أن يكون صاحبها اسما ا معروفا ا‬ ‫وأن تكون جملة خبرية وأن ل تبدأ بما يدل على الستقبال مثل )حرف السين أو سوف( وأن تحتوي على‬ ‫رابط يربط الحال بصاحبه ‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬تيشترط أن ترتبط الجملة برابط يصلها بصاحب الحال ‪ .

‬‬ ‫ملحظة ‪:‬‬ ‫وهنالك رأي آخر للنحويين في الحال عندما تكون شبه جملة – ظرفا أو جارا ا ومجرورا ا – فبعضهم يعتبر أن ما يتعلق به‬ ‫الظرف أو الجار والمجرور هو الحال فتكون الحال في الجملة رأيت الهلل بين السحب ‪ .‫الحال المفردة والجملة وشبه الجملة‬ ‫الحال شبه جملة ‪:‬‬ ‫ويكون ذلك عندما يقع الظرف والجار والمجرور في موقع الحال مثل ‪:‬‬ ‫ت الهلمل بيمن السحاب‬ ‫– رأي ت‬ ‫بين ‪ :‬ظرف منصوب وهو مضاف‪ ،‬السحاب ‪ :‬مضاف إليه علمته الكسرة‪ ‬‬ ‫وشبه الجملة بين السحاب – الظرفية – في محل نصب حال‬ ‫– شوـهمد النستر في الجو‬ ‫في الجو‪ :‬شبه جملة جار ومجرور في محل نصب حال ‪.‬أما المر اليسر والصائب أن تيعتبتر الحال هو شبه الجملة في النوعين ‪.‬ما تعلق به الظرف وهو لفظة‬ ‫"مستقرا ا " لن الظرف تعلق وارتبط بالمعنى بمحذوف قدروه [مستقرا ا] وكأن الجملة في الصل هي هكذا رأيت الهلل مستقرا ا‬ ‫بين السحب ‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ب ) موجودا ا(‬ ‫والمر نفسه يقدرونه في الجملة الثانية ‪ :‬شوهد النسر موجودا ا في الجو ‪ .‬لن الجار والمجرور قد تعلقا ـ‬ ‫المحذوفة ‪ .

‫مرتبة الحال‬ ‫• مرتبة الحال بعد صاحبها وبعد عاملها‪ ،‬تقول )جامء أخوك ضاحكا ا( ويجوز تقدمها على‬ ‫أحدهما مأو عليهما فتقول‪) :‬جامء ضاحكا ا مأخوك‪ ،‬ضاحكا ا جامء أخوك(‪ .‬‬ ‫المحبو ت‬ ‫• والحال المؤكدة لعاملها والجملة المقترنة بواو الحال ل تتقدمان عاملهما مثل‪} :‬مو ي ملى‬ ‫تمندـبرا ا{‪) ،‬حضرت ويدي فارغة(‪.‬يعجبني مأن تقف محاميا ا‪ ،‬يسوتؤني انقلبك خائبا ا(‪.‬‬ ‫– وتتأخر عن عاملها وجوبا ا إذا لم يكن فعل ا متصرفاا‪ ،‬مأو كان اسم تفضيل مثل )صنه جالساا‪،‬‬ ‫بئس الطالب عاصيا ا‪ ،‬مأخوك خيركم ناطقا ا( ‪ ،‬وكذلك إن كان عاملها مقترنا ا بما له الصدارة‬ ‫لنت مصيب موافقا ا‪ ،‬لتس ترني مطيعا ا‪ ،‬م‬ ‫مثل لم البتداء أو لم القسم‪ ) :‬م‬ ‫لبقين صابرا ا( مأو كان‬ ‫ي‬ ‫صلاة لـ)الـ( مأو لحرف مصدري‪ ،‬أو مصدرا ا مؤول ا بالفعل والحرف المصدري مثل‪) :‬مأنت‬ ‫ب منصفا ا‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬ولهذا الجواز قيود‪:‬‬ ‫– تتمأخر عن صاحبها وجوبا ا ـإذا كانت محصورة مثل‪) :‬ما جئت إل ضاحكا ا( كما تتقدم هي‬ ‫وجوبا ا إذا تحـصر صاحبها مثل‪) :‬ما جامء ضاحكا ا إل أنت(‪ ،‬وإذا كان صاحبها مضافا ا إليه مثل‪:‬‬ ‫)مأعجبني موقف أخيك معارضا ا(‪ ،‬وإذا كان مجرورا ا عند الكثرين مثل‪) :‬مررت بها مسرورة(‪.

‫السم‬ ‫المنصوب من السماء‬ ‫التمييز‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫– فـ)كتاباا( فسرت المراد بالثلثين التي تصلح لول التمييز لكل المعدودات‪ ،‬و)عينا ا( أوضحت وحددت‬ ‫المراد بالذي )ق ي مر( مني وهو العين‪ ،‬ولوله ما عرف السامع هل أنا قرير بها صدرا ا أو نفسا ا أو خاطرا ا‪:‬‬ ‫– ويسمى النوع الول بتمييز الذات مأو التمييز الملفوظ‪ ،‬والثاني يعرف بتمييز النسبة مأو التمييز الملحوظ‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫التمييز‬ ‫• تعريفه ‪ :‬اسم نكرة منصوب ‪ ،‬يوضح المقصود من اسم سبقه ‪ ،‬والذي‬ ‫كان يحتمل المقصود به عدة وجوه ‪ ،‬لو أنه لم يحدد بالتمييز‪،‬‬ ‫• مثل‪) :‬عندي ثلثون كتابا ا مأنا بها قريمر عينا ا(‪.

‬ب‪ -‬التمييز الملحوظ ‪ ،‬ويسمى تمييز النسبة‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫نوعا التمييز‬ ‫• التمييز نوعان‪:‬‬ ‫‪ .   ‬أ‪ -‬التمييز الملفوظ – ويسمى أيضا ا تمييز الذات‬ ‫‪ .

1‬العداد وكنايتها )العدد( ‪ :‬في المكتبة ثلثون حاسوبا أمامها ستون طالبا ا ‪.‬اشتريب طنا ا حديدا ا ‪     .‫نوعا التمييز‬ ‫التمييز الملفوظ )تمييز الذات(‬ ‫•‬ ‫تسمي ملفوظاا لنه يميز اسما ملفوظاا غير واضح المقصود منه ‪ – ‬وارد اا – قبله ‪ ،‬أما تسميته تمييز الذات فذلك عائد الى أنه يفسر‬ ‫القصد من الذوات – السماء والشياء – الواردة قبله ‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .3‬أشباه المقادير‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫شبه المساحة‪  :    ‬ما في السماء قمندتر راحدة سحابا ا‬ ‫شبه الوزن‪ :       ‬ما في رأـسـه ـمثقاتل مذيردة عقل ا‬ ‫ت جراة سمنا ا‬ ‫شبه الكيل‪ :        ‬اشتري ت‬ ‫شبه القياس‪ :      ‬ما بقي في الخزان إل مقداتر شبدر مااء‬ ‫‪ .4‬أو ما يمكن تقديره وإحصاؤه مثل ‪:‬‬ ‫• عندي مثتل ما عندك كتبا ا أو اكثتر‪ ‬‬ ‫• لدى سوامر ذهبا ‪ ،‬وخاتمم ألماسا ‪ ،‬وقرط فيروزا ا‬ ‫•‬ ‫لك مأن تنصب تمييز الذات ب مأنواعه كلها )عدا العداد( أو تجره بـ)من( أو تضيف ما قبله إليه فتقول‪ :‬في الخزانة سوامر فضاة = سواتر‬ ‫فضدة = سوامر من فضة‪ ،‬فإن كان ما قبله مضافاا إليه اقتصرت على النصب مأو الجر مثل )أعطني قدر شبر خيطا ا‪ :‬قدر شبر من خيط(‪.‬بذلته ثل ت‬ ‫• اشرب ت‬ ‫‪ .2‬أسماء المقادير )في المساحة أو الوزن أو الكيل أو القياس( مثل‪:‬‬ ‫• تأقيم البناتء على ثلثدة وأربعين دونما ا ‪      .‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ث ياردا د‬ ‫ت ليترا ا لبنيا ا مخيضا ا ‪      .‬‬ ‫ت صوفا ا ‪.

‬‬ ‫ب المكان ‪ :‬أشجارا ا ‪ ،‬فإن نسبة الطيبة إلى الشجار – تحتمل وجوها عدة مثل طيبة‪ :‬الهواء‬ ‫ففي قولنا ‪ :‬طا ت‬ ‫والماء والثمار وبذرها وغيرها ‪ ،‬وقد ويضح التمييز )أشجارا ا ( بدقة المراد من هذه النسبة‪ –  ‬بالطيبة – ‪ .‬مثل ‪ :‬طب ت‬ ‫ب‪ -‬ومثال المحول عن المفعول به ‪" :‬ومفيجرنا الرمض عيونا " = فجرنا عيومن الرـض‬ ‫جـ‪ -‬ومثال المحول عن المبتدأ ‪ :‬أنا أكبتر منك عمرا ا = عمري أكبتر من عمرك‬ ‫النوع الثاني غير المحول عن هذه الصول و يجوز نصبه وجره بـ)من( ‪ ،‬و من أمثلته‪:‬‬ ‫–‬ ‫ل دره فارسا ا‪ =   ‬من فاردس ‪   ،‬أنعم بسليم عالما ا –‬ ‫معظم تراكيب التعجب مثل ‪  :‬أكرم به بطل‪  =    ‬من بطدل ‪    ،‬‬ ‫من عالدم ‪   ،‬حبذا جيل الريان جبل – من جبدل‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫نوعا التمييز‬ ‫التمييز الملحوظ )تمييز النسبة(‬ ‫•‬ ‫‪ ‬‬ ‫•‬ ‫وهو ما ي تفمـيستر المبمهمم من نسبة الشيء إلى صاحبه ‪ ،‬والذي لول ايضاحه لهذه النسبة لحتملت أكثر من وجه‪ .‬وتمييز‬ ‫النسبة نوعان ‪:‬‬ ‫النوع الول ما هو محول عن أصل فاعل ‪ ،‬أو مفعول به أو مبتدأ ويجب نصبه‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫•‬ ‫ت نفسا ا‪  =   ‬طابت نفسي‬ ‫أ‪ -‬المحول عن الفاعل ‪ .

‬اأما العدد ‪ (10-‬فله‬ ‫حالن‪ :‬يوافق معدوده إذا تركب مع غيره كما رأيت )ثلثة عشر كتابا ا‪ ،‬خمس عشرة رسالة(‬ ‫ويخالفه مفردا ا مثل‪) :‬نجح عشرة طلب وعشر طالبات( والواحد والثنان يوافقان المعدود في‬ ‫جميع الحالت‪ .‫التمييز ‪ -‬تمييز العدد وكناياته‬ ‫• أ‪ -‬العداد من )‪ (9 -3‬تؤنث مع المعدود المذكر‪ ،‬وتذكر مع المعدود المؤنث في جميع حالتها‬ ‫مفردة أو مركبة أو معطوفا ا عليها فتقول‪) :‬في الخزانة ست مجلت وسبعة أقلم‪ ،‬وثلثة عشر‬ ‫كتابا ا وخمس عشرة رسالاة‪ ،‬وثمانيمة وستون دفترا ا وأربمع وخمسون بطاقاة(‪ .‬وكذلك ما يصاغ من العدد على وزن )فاعل( نقول‪) :‬هذا اليوتم السابمع عشمر من‬ ‫رجب وغدا ا الليلتة التاسعمة عشرمة(‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫• هذا ويختار قراءة ا م‬ ‫لعداد ابتدااء من المرتبة الصغرى فصاعداا‪ ،‬فتقرأ العدد )‪ (1945‬قائل ا‪ :‬كان‬ ‫الجلتء سنة خمس ومأربعين وتسعمئة ومألف‪.(10 -3‬ومفردا ا منصوبا ا بين )‪ (99 -11‬كما ورد في‬ ‫المثلة السابقة‪ ،‬ومفردا ا مجرورا ا مع )‪ 100‬و‪ (1000‬تقول‪) :‬ثمن كل مئة قلدم مألتف قرش(‪.‬‬ ‫• مأما تمييز العداد فيكون جمعا ا مجرورا ا بين )‪ .

‫التمييز ‪ -‬تمييز العدد وكناياته‬ ‫ب‪ -‬يكنى عن العدد بكلمات ثلث‪ :‬كذا‪ ،‬كأ ميـينن‪ ،‬كم‪:‬‬ ‫‪ .‬وتمييزها مفرد منصوب أبدا ا وهي مبنية يختلف إعرابها بحسب‬ ‫موقعها في الكلم‪ ،‬ففي الجملة ا ت‬ ‫لولى هنا هي مبتدأ‪ ،‬وفي الثانية مفعول به‪.2‬كأيـينن )كأ د ي‬ ‫وتختص بالماضي‪ ،‬ومحلها من العراب يختلف باختلف ما بعدها فتكون مفعول ا به‬ ‫مثل )كاأين من كتادب قرأت(‪ ،‬مأو مفعول ا مطلقا ا مثل )كمأين من مرة نصحتك!( وتكون‬ ‫مبتدأ مثل‪) :‬كمأين من خير في التزام الستقامة!( ول يكون خبرها إل جملة أو شبه‬ ‫جملة‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫م‬ ‫م‬ ‫ي( مبنية على السكون وهي خبرية تدل على الكثير فقط‪ ،‬ولها صدر الكلم‬ ‫‪ .‬أما تمييزها فمفرد مجرور ب)من( دائما ا‪.‬‬ ‫ورأيت كذا وكذا قرياة(‪ .1‬مأما كذا فتستعمل إخبارا ا عن العدد مطلقا ا كثيرا ا أو قليل ا تقول‪) :‬عندي كذا كتابا ا‪.

...‬‬ ‫فـإذا فصل فاصل بينها وبين مميزها وجب نصبه مأو جره بـ)من(‪ ،‬تقول في )كم عبرة في الدنيا!( ـإذا فصلت‪) :‬كم في‬ ‫الدنيا عبراة = من عبرة(‪ .‬‬ ‫وأما )كم( الخبرية ‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫فل يسمأل بها عن شيـء وـإنما يخبر بها عن الكثرة وتكون بمعنى )كثير( ول تستعمل إل في اـلخبار عما مضى مثل‪:‬‬ ‫)إـنن تأخفق الن فكم مردة نجحت!( ولها الصدارة كأختها الستفهامية‪ ،‬ل يتقدم عليهما ـإل المضاف مأو الجار مثل )بكم‬ ‫عبردة تم يتر فل تتعظ!( )جثمة كم رجل واريت!( وـإعرابها كـإعراب الستفهامية تماما ا‪.‬‬ ‫وتمييز )كم( الخبرية نكرة مجرورة بالضافة إليها مأو بـ)من(‪ ،‬وهي مفردة غالبا ا‪) :‬كم مغرور غرت الدنيا!‪ ،‬كم من‬ ‫مغرور‪ .‬وتفترق )كم( الستفهامية و)كم( الخبرية عدا ما تقدم من الفروق في المعنى وفي التمييز‪،‬‬ ‫في مأنك ـإذا مأبدلت من الستفهامية وجب أن يقترن البدل بهمزة الستفهام مثل‪) :‬كم كتابا ا قرنأت؟ مأعشرين مأم‬ ‫ثلثين؟(‪ ،‬مأما الخبرية فل تقترن بشيء تقول‪ ) :‬كم مردة وعظتك‪ ،‬عشرين‪ ،‬مئة‪ ،‬مألفا ا!(‪.‬‬ ‫وهي مبنية دائم اا ويختلف إعرابها على حسب جملتها‪ ،‬فهي مبتدأ في قولك )كم دينارا ا عندك؟(‪ .‬ومفعول به في )كم كتابا ا قرأت؟(‪ .(.3‬كم( لها استعمالن‪ :‬استفهامية وخبرية‪:‬‬ ‫• فأما )كم( الستفهامية ‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫•‬ ‫فيستفهم بها عن عدد يراد معرفته مثل‪) :‬كم دينارا ا عندك؟( ولها صدر الكلم‪ ،‬ويتصل بها تمييزها‪ ،‬فإن فصل فبالظرف‬ ‫والجار والمجرور غالبا ا مثل‪ ) :‬كم في المجلس عاقل ا؟(‬ ‫وتمييزها مفرد منصوب في جميع الحالت كما رأيت‪.‬وخبر في )كم‬ ‫مالك؟( و)كم سطرا ا كان خطابك؟(‪ .‬كم من مغرورين‪.‬ومفعول مطلق في )كم مراة قرنأت درسك(‪،‬‬ ‫ومفعول فيه في )كم ليلاة سهرت؟(‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫التمييز ‪ -‬تمييز العدد وكناياته‬ ‫‪) .

‬‬ ‫• يفرق غالبا ا بين الحال والتمييز بمأن الحال على معنى )في(‪ ،‬والتمييز على معنى‬ ‫)من(‪ ،‬فمعنى )جئت راكبا ا(‪) :‬جئت في ركوبي(‪ ،‬ومعنى )ل دره فارسا ا‪ ،‬بعت ثلثة‬ ‫ل دره من فارس‪ ،‬بعت ثلثة عشر من الكتب(‪.‬أ مـلم مأخوك رنأسه(‪ ،‬فـ)النفس( و)رأ نمسه( معرفتان لفظا ا نكرتان معنى ـإذ هما بمنزلة‬ ‫)طبت نفسا ا‪ ،‬مألم رنأسا ا(‪.‬‬ ‫• مرتبة التمييز التنأخر عن المميز الذي يعتبر الناصب له فل يتقدمه ولم يسمع إل نادرا ا‬ ‫في الشعر تقدم تمييز النسبة على فعله المتصرف مثل‪:‬‬ ‫– وداعي المنون ينادي جهاراانفسا ا تطيب بنيل المنى‬ ‫– مأما ـإذا كان التمييز ملفوظاا‪ ،‬مأو ملحوظا ا وعامله جامد فل يتقدم البتة ل في ضرورة ول في‬ ‫غيرها‪.‫التمييز ‪ -‬ملحظات ثلث‬ ‫• التمييز نكرة دائما ا‪ ،‬فإن مأتى معرفة لفظا ا فهو نكرة معنى مثل‪) :‬طبت النفمس ببيع‬ ‫الدار(‪) .‬‬ ‫عشر كتابا ا (‪) :‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫السم‬ ‫المنصوب من السماء‬ ‫المستثنى‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫• ومأركان الستثناء كما في المثال ثلثة‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫مستثنى منه )التجار(‬ ‫مستثنى )خالد(‬ ‫أداة الستثناـء )إل(‪،‬‬ ‫أما الحكم فهو )ربح(‪.‫المستثنى وأركانه‬ ‫• اسم يذكر بعد مأداة استثناء مخالفا ا ما قبلها في الحكم‪ ،‬مثل‬ ‫)ربح التجار إل خالدا ا(‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬وهو ليس من باب الستثناء ول رابط بينه وبين‬ ‫أسلوب الستثناء ‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬مثل ‪ :‬ما انتصر إل الحتق ‪ .‬‬ ‫–‬ ‫حضر الضيوف إل سياراـتهم‬ ‫وهنالك من يضيف إلى هذين النوعين نوعا ثالثا يسمونه الستثناء المفارغ ‪ .‬وما ساعدت إل محمدا وما التقيت إل بزيدد ‪ .‬حيث تعرب السماء بعد‬ ‫أداة الحصر على أنها فاعل ‪ .‬‬ ‫الثاني ‪ :‬الستثناء المنقطع ‪  :‬‬ ‫هو ما كان فيه المستثنى من غير جنس المستثنى منه مثل ‪:‬‬ ‫–‬ ‫رجع الصيادون إل شبامكهم ‪ ،‬فالمستثنى " الشباك " من غير جنس المستثنى منه " الصيادون " وإنما هو من لوازمهم‬ ‫وأدواتهم ‪ .‬‬ ‫–‬ ‫قلمت الشجار إل ثلثمة أشجار ‪ .‬فذكر الستثناء استدراكا ا ودفع اا للتوهم حيث أن السامع قد يظن أنهم رجعوا بشباكهم كما هي العادة‪.‬‬ ‫–‬ ‫عرفت المدعويين إل واحدا ا ‪.‬ومفعول به ‪ .‬وقد توهموا الستثناء لوجود إحدى أدواته في الجملة وهي )إل(‬ ‫التي تدل على الحصر ‪ .‫أنواع الستثناء‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫الول ‪ :‬الستثناء المتصل ‪:‬‬ ‫هو ما كان فيه المستثنى من نفس نوع المستثنى منه مثل ‪:‬‬ ‫–‬ ‫ظهرت النجوم إل نجماة ‪.‬لعدم وجود مستثنى منه ول مستثنى ‪ .‬واسم مجرور وكأن أداة الحصر ل وجود لها ‪.

‫حكم إعراب المستثنى‬ ‫وجوب نصب المستثنى‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .4‬بعد الدوات )ما خل‪ ،‬ما عدا‪ ،‬ما حاشا‪ ،‬ليس‪ ،‬ل يكون‪ ،‬بيد(‪.1‬أن تكون جملة الستثناء تامة موجبة )مثبته – غير منفية( مثل ‪:‬‬ ‫• نزل اللعبون إلى الساحة إل حاممي المرمى‬ ‫• ردد المنشدون النشيد ما خل سعيدا ا‬ ‫‪ .‬نقول ‪:‬‬ ‫• صعد الركاب إلى الطائرة إل حقائمبمهم‬ ‫‪ .2‬أن ت مكون جملة الستثناء تامة – وجود المستثنى – منفية شريطة أن يتقدم المستثنى على‬ ‫المستثنى منه مثل ‪:‬‬ ‫• ما جاء إل عليا ا أحمد‬ ‫‪ .3‬أن يكون المستثنى منه من غير جنس المستثنى منه – في الستثناء المنقطع‪ - ‬سواء أكانت‬ ‫الجملة مثبتة أم منفية ‪ .

‫حكم إعراب المستثنى‬ ‫جواز النصب واتباع المستثنى للمستثنى منه "إبداله منه"‬ ‫•‬ ‫إذا كان الستثناء تاما )لوجود المستثنى منه في الجمل( و غير مثبت )منفيا( ‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬المحافظ ت حيث يعرب المحافظ على أنه‪:‬‬ ‫• المحافظ م ‪ :‬مستثنى منصوب أو المحافظ ت ‪ :‬بدل مرفوع من "المسؤولون”‬ ‫–‬ ‫نقول في النهي ‪:‬‬ ‫ل‪  ‬يجلس أحمد إل الناجمح أو الناجتح‬ ‫–‬ ‫وفي الستفهام النكاري نقول ‪:‬‬ ‫من ينكر فضل الوحدة إل المكابمر ‪ .‬لذا‬ ‫يجوز نصب المستثنى أو إبداله من المستثنى منه عندما تكون جملة الستثناء تامة ومنفية‪ .‬المكابتر‬ ‫المكابمر ‪ :‬مستثنى منصوب‬ ‫المكابتر ‪ :‬بدل مرفوع من الفاعل المستتر في الفعل )ينكر (‬ ‫المستثنى‪  ‬كان في الجمل السابقة منصوبا وجاز معه إعراب آخر هو البدل من السم السابق له )المستثنى منه(‪ .‬هذا ويعامل النهي‬ ‫والستفهام النكاري – الذي ل يحتمل إجابة – معاملة النفي ‪.‬مثل‪:‬‬ ‫–‬ ‫لم يحضر المسؤولون إل المحافظ م ‪ .

‬حاشا والتي يعتبرها‬ ‫النحويون حروف جر‪.‬مدرسدة‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬غرفدة‬ ‫– زرت مدارس الحي حاشا مدرساة ‪ .‬‬ ‫نقول ‪:‬‬ ‫– قطفت الزهار عدا الورمد ‪ ،‬الورـد‬ ‫– زينت الغرمف خل غرفاة ‪ .‬خل ‪ .‫حكم إعراب المستثنى‬ ‫• جواز نصب المستثنى وجره مع الدوات عدا ‪ .

‬‬ ‫•‬ ‫غير و سوى ‪ :‬وهما في الستثناء اسمان يعربان إعراب المستثنى ويحملن معنى‪ ‬إل ‪  -‬ويثبت لهما العراب الذي يكون‬ ‫للسم بعد ”إل“ في الستثناء –المستثنى‪:‬‬ ‫–‬ ‫ففي الستثناء التام المثبت تعربان مستثنى منصوب وفي الوقت نفسه مضافتين والسم الواقع بعدهما مضافا إليه مجرورا ا ‪ .‬نقول ‪:‬‬ ‫فهم التلميذ القاعدة غيمر سميدر‬ ‫غير ‪ :‬مستثنى منصوب علمته الفتحة وهو مضاف‬ ‫سمير ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫–‬ ‫أما في الستثناء التام المنفي تعربان مستثنى منصوب أو تعربان على البدلية من المستثنى منه ‪ ،‬ويكون السم الواقع بعدهما مجرورا ا‬ ‫بالضافة ‪.‬‬ ‫فنقول ‪:‬‬ ‫ما كتبت من الرسالة سوى فصلين‬ ‫سوى ‪ :‬مستثنى منصوب أو سوى ‪ :‬بدل عن المستثنى منه )الرسالة( مجرور‬ ‫–‬ ‫أما في غير أسلوب الستثناء فتعربان وفق موقعهما من الجملة مثل ‪:‬‬ ‫ل‬ ‫ما احتترمم غيتر العام ـ‬ ‫غير ‪ :‬نائب فاعل مرفوع‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫أدوات الستثناء‬ ‫•‬ ‫إل ‪ :‬وهي أداة استثناء في جملة الستثناء ‪ .‬وأداة حصر في غير ذلك ‪ ،‬مثل ما فاز إل المجتد‪.

‫أدوات الستثناء‬ ‫•‬ ‫الدوات ‪ :‬خل ‪ .‬إنما تعتبر كل واحدة أداة ترادف‬ ‫معنى (إل )‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫سافر القوم ليس الميءر‬ ‫ليس ‪ :‬أداة استثناء مبنية على الفتح بمعنى (إل)‬ ‫المير ‪ :‬مستثنى منصوب علمته الفتحة‬ ‫انسحب الجنود ل يكومن القائءد‬ ‫ل يكون ‪ :‬أداة استثناء بمعنى (إل)‬ ‫القائد ‪ :‬مستثنى منصوب علمته الفتحة‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• إذا لم تكن ا ء‬ ‫لدوات (خل‪ ،‬عدا‪ ،‬حاشا) مصحوبة ب(ما) جاز مع النصب الجر‪ ،‬مثل‪( :‬ذهب الطلب خل‬ ‫سعيدا ا = خل سعيءد)‪.‬‬ ‫•‬ ‫وهنالك أداتان هما ليس ول يكون ول تعتبران في الستثناء فعلين ‪ .‬‬ ‫والنصب ب(خل‪ ،‬وعدا) ءأكثر من الجر‪ ،‬والجر ب(حاشا) ءأكثر من النصب‪.‬‬ ‫•‬ ‫ما خل و ماعدا –يمنع جل النحويين استعمال (ما) مع (حاشا) ويكون المستثنى بعدهما إما منصوبا على‬ ‫الستثناء أو منصوبا على أنه مفعول به ‪ .‬مثل‪:‬‬ ‫•‬ ‫يقرأ م الطلب ما عدا اثنين منهم‪.‬عدا ‪ .‬حاشا ويكون المستثنى بعدهما إما منصوبا أو مجرورا ا باعتبار أن هذه الدوات‬ ‫حروف جر ‪.

‬نقول ‪ :‬أحب الزهار ولسيما النرجـس ‪ .‬وتكون مضافه إلى المصدر‬ ‫خل ــه‪ ‬‬ ‫المؤول بأن المشبه بالفعل مثل إنه لكثير المال بيمد أنه بخيل = بيمد تب ن‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬وهو مضاف ‪ ،‬ك ‪ :‬في محل جر بالضافة‬ ‫و لسيما كريدم مثل ـك‪ :   ‬كريم ‪ :‬مضاف اليه مجرور ‪ ،‬مثل ‪ :‬نعت لمجرور‬ ‫و لسيما كريما ا مثلك ‪ :‬كريما ‪ :‬تمييز منصوب ‪ ،‬مثل ‪ :‬نعت لمنصوب‬ ‫•‬ ‫أما )بيمد( فهي دائما منصوبة‪  ‬على الستثناء ‪ .‬حيث رجحت حب النرجس على‬ ‫غيره من الزهار ‪.‬مثل ‪:‬‬ ‫–‬ ‫كل كريم محبوب و لسيما كريمم مثتلك‪ ‬‬ ‫ل ‪ :‬نافية للجنس حرف مبني على السكون‬ ‫س تمي ‪ :‬اسم ل النافية للجنس منصوب بالفتحة لنه مضاف ‪ ،‬ما ‪ :‬زائدة‬ ‫كريم ‪ :‬خبر لمبتدأ محذوف وجوبا تقديره هو ‪.‬وتستعمل لسيما‬ ‫لترجيح ما بعدها على ما قبلها ‪ .‫أدوات الستثناء‬ ‫•‬ ‫شبه الستثناء لسيما و بيمد‬ ‫•‬ ‫ل سيما كلمة مركبة من ل النافية للجنس ومن )سماي( التي تعني )مثمل( ومثناها سيان ‪ .‬‬ ‫وحكم إعراب السم الواقع بعدها – إن كان نكرة – جاز رفعه ونصبه وجره ‪ .‬ول تقع إل في استثناء منقطع ‪ .‬‬ ‫مثل ‪ :‬نعت مرفوع ‪ .

‫السم‬ ‫المنصوب من السماء‬ ‫المنادى‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫خاط م ـ‬ ‫استدعااء لتنبيه الم م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ب‪.‬ميتـفتق كتل منها‪ ‬‬ ‫ت النداـء في تراكي د‬ ‫ت انتبامه المخاطب‬ ‫مممع المغمرـض الذي تيريتد المتكلتم أن يلف م‬ ‫إليه ‪.‬يتنذمكتر بعد أدادة من أدوا ـ‬ ‫ممنبنيا ا في بعض الحال ـ‬ ‫ت النداء ‪.‬عن طريـق استعماـل أدوا د ـ‬ ‫ت‬ ‫تتسمى أدوا ـ‬ ‫ب ممخصوصدة ‪ .‬أو تمننبيهـه‬ ‫• أسلو ت‬ ‫ا‬ ‫لمر تيريد التممتكل ـيتم ‪ ،‬أنن تيخبمرته بـه ‪ .‬‬ ‫ب ـ في الغالب ـ وقد يكوتن‬ ‫• متعريتف المنادى ‪ :‬اسمم منصو ت‬ ‫ت ‪ .‫المنادى‬ ‫ب النداء ‪ :‬هو طريقتة تت يمتبتع لستدعاـء شخدص ‪ .

‬‬ ‫وإذا كان السم مبنيا ا سماعا ا بقي على حركة بنائه الصلية مثل‪) :‬يا سيبويه‪ ،‬يا هذا(‪،‬‬ ‫وقيل حينئذ إنه مبني على ضم مقيدر‪ ،‬منع من ظهوره اشتغال آخره بحركة البناء‬ ‫الصلية‪ ،‬في محل نصب‪.‬‬ ‫وإنما يبنى على ما يرفع به‪ ،‬في محل نصب‪ ،‬إذا كان مفردا ا معرفة مثل‪) :‬يا عل ي مي( أو‬ ‫نكرة قصد بها معين كقولك لشرطي أمامك ولرجلين ولمسلمين تخاطبهم‪) :‬يا شرط يتي‪ ،‬يا‬ ‫رجلن‪ ،‬يا مسلمون(‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫المنادى‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫اسم يذكر بعد أداة نداء استدعااء لمدلوله مثل‪) :‬يا خالد‪ ،‬أيا عبد ال(‬ ‫المنادى منصوب دائما ا سواء أكان مضافا ا مثل )يا عبد ال( أو شبيها ا بالمضاف وهو‬ ‫ما اتصل به شيء من تمام معناه مثل‪) :‬يا كريما ا فعتله‪ ،‬يا رفيقا ا بالضعفاء‪ ،‬يا أربعة‬ ‫وأربعين )اسماا لرجل(( أو نكرة غير مقصودة مثل‪) :‬يا كسول ا الحنق رفاقك(‪.

‬كما تتستعمتل في الستغاثة ـ‬ ‫– يا عمامد الدين تموقنف ‪.‬هل أتممنم م‬ ‫ث عنها‬ ‫• كما تتنستمنعممتل )وا( للتندبـة ـ وسيأتي الحدي ت‬ ‫ت الـمحفمظ ممة ‪.  ‬حي ت‬ ‫ي لنداـء القري ـ‬ ‫ث تيستنعممتل أ و أ ن‬ ‫على الهاـتف ‪.‬وا ‪  .‬وتستعمل أيا ‪ .‬بعيدا ا كامن أو قريبا ا أو متوسط القتنر ـ‬ ‫• ‪ ‬وتتستعمل )يا( ل ـك ت ي ـ‬ ‫‪ .‬أيا ‪.‬‬ ‫– وا عبمد الرحمن‪ .‬مثل ‪ :‬أيا إبراهيتم ‪.‬أ ن‬ ‫ب والتبعـد‬ ‫ل منادى ‪ .‬‬ ‫• حروتف النداء ‪:‬الحروتف المستعملتة في النداـء سبعمة ‪ :‬أ م ‪ .‬أ ن‬ ‫ب ‪ ،‬مثل ‪:‬‬ ‫هيا ‪ .‬‬ ‫ت مونصمل الكهرباـء إلى المشترك! ‪ ‬‬ ‫هيا سليتم ‪ .‬‬ ‫تعامل ‪.‬هل مومجمد م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫حروف النداء‬ ‫ي ‪ .‬تريدم م‬ ‫– أعادتل ساعدني في مرنفـع التصندوـق ‪ .‬يا ‪ .‬‬ ‫ي خليتل ‪ .‬هيا و ) وا ( لنداء البعيد ‪.

‫أقسام المنادى‬ ‫المنادى خمستة أقسادم همي ‪:‬‬ ‫‪.3‬‬ ‫‪.‬‬ ‫الن يمكـمرة المقصومدتة ‪ :‬وتعني ـندامء ممنن ل تمنعـرتف اسممته ‪ ،‬ـبدلل مـة ـصفـتـه أو‬ ‫موظيفمـتـه مثل ‪ :‬يا تشرط يتي ‪ .4‬‬ ‫‪.‬يا مصطفى ‪. .2‬‬ ‫‪.1‬‬ ‫‪.‬‬ ‫ل!‬ ‫عممل مته ‪ .‬‬ ‫المنادى التمضاتف مثل ‪ :‬يا عبمد الرحمـن ‪ ،‬و يا راكـ م‬ ‫المنادى الشبيته بالمضاتف ‪ :‬هو ما اتصل به شيءم يتتمـيمتم معناه‪.‬ويا سائـتق ‪.‬مومفقيمك ا ت‬ ‫مثل ‪ :‬يا تمتنـقنا ا م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .5‬‬ ‫استم المعل ممـ مثل ‪ :‬يا سعاند ‪ .‬‬ ‫الينكرة غيتر المقصومدـة ‪ :‬وتعني ندامء من ل تمنعـرتف اسممته ‪ ،‬ول‬ ‫عل ـمق في ـمنصمعد أيا سامعا ا ساعدني !‬ ‫ـصفمتمته ‪ ،‬مثتل قوـل شخدص م‬ ‫ب ال يمدرامجـة ‪.

‬‬ ‫يا بائعون ‪ :‬تيبنى المنادى على الواو ‪ .‬في محل نصب ‪ .‬على الحركـة التي تيرمفعاـن بها ‪،‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫ب‬ ‫‪ ‬يا فاطمتة ‪ .‬أو إذا كان شبيها ا‬ ‫مثل ‪ :‬يا سامعا ا ساعدني ‪  .‬‬ ‫ت ‪ :‬تيبنى المنادى على الضمة ‪ .‬في محل نصب ‪         .‬تيبنى المنادى على اللف ‪ .‬تيبنى المنادى على الضمـة في محل ننص د‬ ‫يا موسى ويا فتى ‪ ،‬تيبنى على ضمدة مقدردة على اللف في محل نصب‬ ‫يا بائعان ‪ .‬ويا غلتم ‪ .‬في محل نصب‪             .‫أحكام المنادى‬ ‫ب المنادى ‪ .‬مثل ‪ :‬يا ابن الكرامـ ل تممتس يمر ن‬ ‫خل تقتته تمقميدنم !‬ ‫بالمضاف مثل ‪ :‬يا محمسنا ا ت‬ ‫ب إذا ‪:‬ـ‬ ‫• ويكون مبنيا ا في محل ن منص د‬ ‫علما ا ـ ‪ .‬‬ ‫يا بائعا ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬مثل ‪ :‬يا فاطمتة أكملي الرسالمة ‪.‬أو إذا كامن مضافا ا ‪ .‬ـ موتينص ت‬ ‫ع ‪ .‬مثل ‪ :‬يا غلتم ماذا تبيتع ؟‬ ‫• وتيبنى هذان النوعان من المنادى ‪ .‬إذا كان ن مكـمرة غيمر مقصومددة‬ ‫• حكتم المنادى أنن يكوتن منصوبا ا ل منفظا ا أو مممحل ا ‪.‬ـ‬ ‫– كان اسما ا ممنعـرفاة ـ م‬ ‫– كان المنادى ن مكـمرة غيمر مقصوددة ‪ .

‬فتاـبتعته على أشكادل‪:‬‬ ‫ي وأية واسم الشارة ( ‪ .1‬ما ي مـج ت‬ ‫ب مرنفتعته ممنعربا ا‪  ‬تبعا ا للنفظ التمنادى ‪ .‬وهو ما يتبتع ) أ ي‬ ‫الرجتل ‪ .‬‬ ‫ب‪ .‬مثل ‪ :‬يا أ يتيها‬ ‫‪ .‬‬ ‫ب ـإتباعا ا للمحل‪) :‬يا خالتد والحاج ت‬ ‫والنص ت‬ ‫م‬ ‫ب‬ ‫أما النعت وعطف البيان والتوكيد فيجب نصبها إذا كانت مضافة خالية من )الـ( مثل‪) :‬يا أحمتد صاح م‬ ‫ب كل ي مكم‪ ،‬يا عل يتي مأبا حسن(‪.‬‬ ‫تابع المنادى المنصوب منصوب أبدا ا‪) :‬يا عبد ال الكريمم‪ ،‬يا عبمد ال والنجامر إلخ(‪.‬فتاـبتعته تمنعمر م‬ ‫إذا كان التابع بدل ا أو معطوفا ا عومل معاملة المنادى المستقل مثل‪) :‬يا مأبا خالد سعيتد‪ ،‬يا خالتد وسعيتد‪ ،‬يا‬ ‫عبد ال وسعيتد(‪ ،‬فإن تح ي ملى المعطوف بـ)الـ( جاز فيه البناتء على الضم إتباعا ا للفظ المعطوف عليه‬ ‫ب(‪.‬‬ ‫ل ‪ .‬ويا أي ي متتها الفتاتة ويا هذا اليرتجتل ‪ .‬‬ ‫الدار‪ ،‬يا طل ت‬ ‫مأما إذا كان هذا التابع محل ياى بـ)الـ( أو توكيدا ا غير مضاف فيجوز فيه النصب مراعااة للمحل والرفع مراعااة‬ ‫للفظ‪) :‬يا مأحمتد الكريتم‪ ،‬يا مأحمتد الفاتتح ‪/‬الباب‪ ،‬يا سليتم سليما ا = سليمم(‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .  ‬مثل ‪ :‬ياذا الكرمـ وذا العق ـ‬ ‫ب منصو م‬ ‫‪ .‫أحكام تابع المنادى‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫إذا كان التمنادى ممبنيا ا ‪ .‬ويا هذه الفتاتة ‪.2‬إذا كامن المنادى معربا ا منصوبا ا ‪ .

‬فالياء ثابتمة ل غير ‪ .‬ويجوتز قمل ن ت‬ ‫عليكم"‪ .‫المنادى المضاف إلى ياء المتكلم‬ ‫‪ .‬مثل ‪ :‬يا ابمن خالي ‪.‬يا محام ي مي ‪.‬‬ ‫ب اثبا ت‬ ‫ت الياء ‪ .‬مجامز فيه ما جاز في المنادى الصحيح الـخـر ‪ .3‬إذا كان المضاتف إليه اسمم فاع ـ‬ ‫ب اثبا ت‬ ‫ل أو أ م م‬ ‫حمد تمبالغاته أو اسمم مفعودل وكامن صحيمح الـخـر ‪ .‬‬ ‫با ـ‬ ‫ت في مجن ن ـ‬ ‫تعالى "يا حسرتا على ما مف ي مرط ن ت‬ ‫ي ‪ .‬وتيكتفى بكسمردة قمنبملها ‪ .‬فنقول ‪ :‬يا أ ـ‬ ‫ويا أمي ‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬مثل ‪ :‬يا أب ـ‬ ‫ت‪.‬يا أبي‬ ‫أما إذا كان المضاتف إلى الياـء كلمة أب أو أم ‪ .2‬إذا كان المضاتف إلى ) الياء ( تمنعتم ي مل الـخـر ‪  .‬مومج م‬ ‫ت الياـء‬ ‫‪ .  ‬وقوله ‪" :‬يا عباد م‬ ‫ل" ‪.‬مثل قوله تعالى ‪" :‬يا عباد ن‬ ‫ب الكسرـة فتحاة ‪ .‬يا أبا ويا أ تيما ‪.‬مثل ‪ :‬يا سائلني ‪ .‬يا تملـهممي ‪.‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ب ويا أيمـ‪ .‬مثل ‪ :‬يا فتا م‬ ‫‪ .‬كقوله‬ ‫ي الذين أسرفوا على أنفسهم" ‪ .‬مثل قوله‬ ‫ي ل خوتف‬ ‫تعالى ‪" :‬يا عباـد فاتقون" ويجوتز إثبا ت‬ ‫ت الياـء ساكناة أو مفتوحاة ‪ .‬‬ ‫ت ويا أ تيم م‬ ‫ت ويا أمب م‬ ‫كما ميجوتز م‬ ‫أما إذا كان المنادى مضافا ا إلى ما تأضيمف إلى ياـء المتكلـم ‪ .‬مفتوحاة فقط ‪ .‬يا أبمي ويا أممي ‪ .‬مومج م‬ ‫ساكناة أو مفتوحاة ‪ .1‬الستم الصحيتح الـخـر ـ غير أدب وأدم ـ غالبا ا ما تتحمذتف منه ياتء التمتمك مل ـيتم ‪ .‬والياـء ألفا ا ‪ .‬‬ ‫ت ويا أ تيم ـ‬ ‫حذتف ياـء المتكل ـيمـ والتعويتض عنها بتاـء التأنيث مكسوراة أو مفتوحاة ‪ .

‬وهبة ‪ .‬والزائد على ثلثـة حرو د‬ ‫ث ‪ :‬غيتر الممرمك ـ‬ ‫منصو ‪ .‬ويا فاطمم ‪ .‬وتيسمي النحويون هذا الستعمال ل تمغمة من ي من نتمـظتر ‪ .2‬والثاني ‪ :‬أن ن تمح يـرمك الحرمف الخير ـ بعد الحذ ـ‬ ‫ف ـ بالضمة ‪ .‫المنادى الممر يم‬ ‫خم‬ ‫• ي تقنمصتد باليترخيمـ ‪ :‬محنذتف آـخـر المنادى للتخفيف ‪ .‬بعد الحذف على أصلها من كسرة أو ضمة أو فتحة‪ .‬ومنصور ‪.‬وحمزة ‪ .‬أي من ل ينتظر تنطمق الحر ـ‬ ‫ف من السمـ ليممضمع عليه علمة البناء‬ ‫ـ الضمة ـ ‪.‬‬ ‫ب ‪ .‬يا ـه م‬ ‫فاطمة ‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .  ‬مثل‬ ‫‪ :‬يا حاـر ‪ .‬‬ ‫ف مثل ‪ :‬يا مجنعتف ‪ .2‬الثاني ‪ :‬المعل متم التممذ يمكتر والمؤن ت‬ ‫ب ‪ .‬‬ ‫‪ .‬مثل يا فاطتم في نداء ) فاطمة ( ويا حاـر في نداء‬ ‫) حارث ( ‪.‬ويا جعتف ‪ .‬يا م‬ ‫حممز ‪ .‬يا سعا ‪ .‬مثل ‪ :‬يا فاطتم ‪ .‬فنقول يا حاتر ‪ .‬أي ي من نتمـظتر ن تط نمق‬ ‫الحرف المحذوف الخيـر ‪ .1‬الول ‪ :‬أن تنبقي على حرمكـة الحر ـ‬ ‫ف الخيـر ‪ .‬وسعاد ‪ .‬يا فاطتم ‪ .‬وجارية ‪.‬يا‬ ‫‪ .‬ليضع عليه علمة البناء ـ الضمة ـ ‪.‬‬ ‫• ويجوتز في ن تط نـق السمـ الممر يم‬ ‫خمـ وجهان ‪:‬‬ ‫‪ .‬في ترخيم جعفر ‪ .1‬الول ‪ :‬المعل متم المختوتم بتاـء التأنيث ‪ .‬‬ ‫• وما يجتوز ترخيتمته من السماء نوعان ‪:‬‬ ‫ي ‪ .‬ويا جار م‬ ‫‪ .‬يا مجنعتف ‪.‬في ترخيم ‪.‬‬ ‫ف المحذو ـ‬ ‫ويسمونها تلغة من ل ي من نتمـظتر ‪ .

‬والتضعفاتء مستغا م‬ ‫ظلمـ ‪ .‫تراكيب الستغاثة في النداء‬ ‫• الستغاثتة ‪ :‬نداتء من تيعين في مدنفـع البلـء والـشمدـة ‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ث بهم ‪ .‬ول محنذتف‬ ‫المستغا ـ‬ ‫ث له فيجوتز محذتفته ‪.‬‬ ‫ح مثل ‪ :‬يا ـ‬ ‫‪ .‬وتكون لم الجـير الزائدتة في المستغا ـ‬ ‫ث به مفتوحاة دائما ا‪.‬فالقوياتء تمستغا م‬ ‫ث منه ‪ .3‬أن تينادى ندااء عاديا ا ‪ :‬يا أغنياتء ‪.‬‬ ‫ومن الظ يتمل نمـ مستغا م‬ ‫• ‪ ‬ول يتنستمنعممتل للستغامثة من أحرف النداـء ‪ .‬‬ ‫ث به ثلثتة وجوده ‪  :‬‬ ‫• وللمنادى المستغا ت‬ ‫ل ـللمظلومين ‪.1‬المج يتر بلدم زائددة واجبـة الفت ـ‬ ‫‪  .  ‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫ث ‪ .2‬أن تيزامد في آـخـرته ألتف توكيدد للستغاثة مثل ‪ :‬يا أغنياءا‪.‬إل ) يا ( ول يجوتز محنذتفها ‪ .‬وأداة الستغاثة ‪ :‬الياء ‪.‬أما المستغا ت‬ ‫–‬ ‫مثل ‪ :‬يال مل يـه ‪ .‬‬ ‫– مثل ‪ :‬يا مللقنـوياـء لل يتضعفاـء من ال يم‬ ‫ث لهم ‪.

‬وقد تتنحمذتف ياتء النداء ‪ .‬مثل ‪ :‬يا سيبويـه العالتم ‪ .‬مثل ‪ :‬يا هذا المرتجتل ‪ .‬مثل ‪ :‬الل ي مته ي مم يا فاطمر السموات أ م ـ‬ ‫غنثنا ‪.1‬إذا كان المنادى المستمـح يتق البناء ‪ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫مر ـي‬ ‫حنذتف )يا( من المنادى في تركيب ال يتندبة ‪ .‬وتيقال فيه ‪ :‬ممبنمي‬ ‫بمضممدة تمقممدمردة ‪ .‬ممن ممع من ظهوـرها حمرمكتة البناـء الصليتة ‪ .‬مثل قوله تعالى " يوستف أعرنض عن هذا " ومثل "‬ ‫ب أرني أ من نظ تنر إليك " ومثل ‪ :‬أ يتيها الرجتل و الفتاتة ‪.‬يا حذام‬ ‫الفاضلتة ‪.‬ومثل ‪ " :‬يا أي ي متتها النفتس المطمـئنتة " ‪ .‬‬ ‫• إذا كان المنادى لفظ م الجللـة ) ال ( تقوتل يا الت ‪ .‬مثل ‪" :‬يا أ يتيها‬ ‫كم ”‬ ‫غ ي مرمك بربك الكريم" ‪ .‬ومثل ‪ " :‬يا أ يتيها الناتس اتقوا ريب م ت‬ ‫النساتن ما م‬ ‫• أو تيؤتى باسم الشارة قمنبل مته ‪ .‬والستغاثة‬ ‫ب ويا أ ي ميها ‪ .‬وتبقيان مع التثنية والجمع بلفظ واحد ‪ .‬ويا أيتتها ول يجوز م‬ ‫• والتقدير ‪ :‬يا يوستف ويا ر ـي‬ ‫ب منه ‪ .‬والمنادى البعيد !‪ ‬‬ ‫ج ـ‬ ‫والمنادى المتمع يم‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬إذا كان )يا( دون غيرها ‪ .3‬يجوتز حذف حرف النداء بكثردة ‪ .‬يا هؤلـء الكراتم ‪ .‬مبنيا ا في الصل فإنه ي مظ م يتل على حركـة بنائه الصليـة ‪ .2‬عند نداء السم الذي فيه ألـ التعريف ‪:‬‬ ‫• يؤتى قمنبل مته بكلمة ) أ يتيها ( للمذكر وأي ي متتها للمؤنث ‪ .‫المنادى ‪ -‬ملحظات‬ ‫‪ .‬وي تيع يموتض عنها بميدم مش ي مدددة مفتوحاة‬ ‫دللاة على التعظيمـ ‪ .‬ويا هـذـه المرأتة ‪.‬‬ ‫‪ .

‬‬ ‫ءأما لفظة الجللة (الله) فتفرد وحدها بءأنها تنادى بـ(يا) خاصة وءأن ءألف الوصل فيها يجب قطعها عند الندادء فنقول‬ ‫(يا ألله)‪ ،‬ويجوز حذف (يا) والتعويض عنها بميم مشددة في الخر‪ :‬فنقول (اللهم)‪.‬‬ ‫فدإن أردنا نداءء ما فيه (ال) توصلنا دإلى ذلك بندادء اسم دإشارة ءأو (ءأيها ءأو ءأيتها) قبله مثل‪( :‬يا أ ء نميها النسامن‪ ،‬يا ءأيتها‬ ‫ب) فيكون المنادى اسم الشارة ءأو كلمة (ءأيها ءأو ءأيتها)‪ ،‬ويكون‬ ‫المرءأة‪ ،‬يا هذا الطال م‬ ‫ب‪ ،‬يا هذه الطالبمة‪ ،‬يا هؤلدء الطل ءم‬ ‫المحلى بـ(ال) بعدهما صفة للمنادى إن كان مشتقا ا أو عطف بيان إن كان جامدا ا‪.‬وهي وحدها التي يجوز حذفها مع‬ ‫المنادى مثل (خالمد الحقني)‪.‬‬ ‫ث ويا‬ ‫‪ -3‬الءعلم المحلى بـ(ال) يتجرد منها حين الندادء فننادي العباس والحارث والنعمان بقولنا‪( :‬يا عبامس ويا حار م‬ ‫نعمان)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫أما (يا)‪ :‬فهي مأم الباب‪ ،‬ينادى بها القريب والبعيد‪ ،‬ويستغاث بها مثل (يا ل ء‬ ‫لغنيادء دللفقرادء)‪ ،‬ويندب بها عند ءأمن‬ ‫اللبس تقول‪( :‬يا رتأسي) ول ينادى لفظ الجللة إل بها خاصة مثل (يا ءأللمه)‪ .‬‬ ‫‪ -2‬إذا وصف المنادى العلم المبني بـ(ابن ءأو ابنة) مضافتين إلى علم‪ ،‬جاز فيه البنامء على الضم‪ ،‬ونصبه إتباعا ا‬ ‫لحركة (ابن وابنة) تقول‪( :‬يا خالد بن سعيد) والتباع ءأكثر‪ .‫المنادى ‪ -‬أحرفه‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫‪-1‬أحرف النداء ثمانية‪( :‬أ) و(أتي) وتكونان لنداء القريب مثل‪( :‬ءأخالد‪ ،‬أ ءتي ءأخي) و(يا‪ ،‬آ‪ ،‬آي‪ ،‬ءأيا‪ ،‬هيا) وتكون لندادء‬ ‫البعيد لما فيها من مد الصوت‪ ،‬و(وا) تكون للندبة خاصة مثل (واو لدي‪ ،‬وارتأسي)‪.‬وكذلك الحكم فيه إذا مأكد بمضاف مثل‪( :‬يا سعمد سعءد‬ ‫العشيرة) يجوز مع البناء على الضم نصبه على أنه هو المضاف وأن (سعد) الثانية توكيد لفظي لها‪.

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫المنادى ‪ -‬الندبة‬ ‫جع عليه أو متو يمجع منه مثل‪) :‬وا مأبتاه‪ ،‬وا رمأساه(‪ .‬‬ ‫• والحرف الصلي في الندبة )وا( ويجوز أن تقوم )يا( مقامها عند مأمن اللبس مثل )يا‬ ‫رنأساه(‪ .‬‬ ‫– ‪ -3‬أن ينادى ندااء عاديا ا‪ :‬وا خالتد – وا حرقمة كبدي‪.‬ول تندب النكرات ـإذا ل‬ ‫• نداء متف يم‬ ‫معنى م‬ ‫لن يتوجع اـلنسان على مجهول‪ ،‬ول المبهمات كمأسماـء الموصولت والشارات‪،‬‬ ‫ـإل إذا كانت جملة الصلة مشهورة مثل )وا من فتح دمشقاه(‪ ،‬وإنما تندب المعارف‬ ‫غير المبهمة مثل‪) :‬وا ولداه(‪.‬ويجوز في السم المندوب ثلثة أوجه‪:‬‬ ‫– ‪-1‬أن يختم بمألف زائدة‪ :‬وا خالدا ‪ -‬يا حرقة كبدا‬ ‫– ‪ -2‬أن يختم بألف زائدة وهاتء السكت في الوقف‪ :‬وا خالدانه ‪ -‬يا حرقة كبدانه‪.

‫السم‬ ‫تقسيم السم باعتبار العراب‬ ‫الجر‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫مواضع جر السم‬ ‫يجر السم إذا سبقه حرف جر أو أضيف‬ ‫إليه اسم سابق‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫السم‬ ‫المجرور من السماء‬ ‫السم المجرور بحروف الجر‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫ب الكعبة‪ ،‬تربدني) فهي أضيق‬ ‫تاء القسم ‪ :‬تختص التاء بثلث كلمات هي‪( :‬تالله‪ ،‬تر ء‬ ‫حروف الجر نطاقاا‪،‬‬ ‫واو القسم ‪ :‬تدخل على مقسم به ظاهر مثل‪( :‬والله إلخ)‪.‬وإليك أهم معاني الحروف الربعة عشر الباقية على ترتيب هجائها الحادية‬ ‫فصاعداا‪:‬‬ ‫الباء‪ :‬رأس معانيها اللصاق حقيقيا ا كان مثل‪( :‬أمسكت بيدك) أو مجازيا ا مثل‪( :‬مررت‬ ‫بدارك)‪ ،‬ثم الستعانة مثل‪( :‬أكلت بالملعقة)‪ ،‬والسببية والتعليل مثل‪( :‬بظلمك قوطعت)‪،‬‬ ‫والتعدية مثل‪( :‬ذهبت بسحرك)‪ ،‬والعوض أو المقابلة مثل‪( :‬خذ الكتاب بالدفتر أو بدينار)‪،‬‬ ‫والبدل (أي بل مقابلة) (مثل‪ :‬ليت له بماله عافية)‪ ،‬والظرفية مثل (مررت بدمشق‬ ‫بالليل)‪ ،‬والمصاحبة مثل‪( :‬اذهب بسلم)‪ ،‬والقسم مثل‪( :‬أقسمت بالله‪ ،‬بالله لسافرن)‪.‬وقد مر ذكر الثلثة الخيرة في مبحث‬ ‫الستثناء‪ .1‬‬ ‫‪.‫مواضع جر السم – حروف الجر‬ ‫•‬ ‫‪.2‬‬ ‫‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .3‬‬ ‫ب‪ ،‬حتى‪،‬‬ ‫حروف الجر سبعة عشر حرفا ا‪ :‬الباء‪ ،‬من‪ ،‬إلى‪ ،‬عن‪ ،‬على‪ ،‬في‪ ،‬الكاف‪ ،‬اللم‪ ،‬مر ن‬ ‫ممتذ‪ ،‬منذ‪ ،‬واو القسم‪ ،‬تاء القسم‪ ،‬خل‪ ،‬عدا‪ ،‬حاشا‪ .

‫مواضع جر السم – حروف الجر‬ ‫‪.‬وتأتي قليل ا بمعنى (على) مثل قولهم‪( :‬كن‬ ‫كما أنت)‪ ،‬وتأتي للتعليل كقوله تعالى‪} :‬ءواتذك ممرومه ءكما ءهداك متم{‪.‬‬ ‫اللم‪ :‬ومعناه الختصاص مثل‪( :‬الحمد لله‪ ،‬الكتاب لي‪ ،‬السرج للفرس)‪ ،‬ومن معانيها‬ ‫التعليل مثل‪( :‬سافرت للستجمام)‪ ،‬وانتهاء الغاية (عدت لداري‪ ،‬أخرت لجل)‪،‬‬ ‫والصيرورة مثل (لدوا للموت وابنوا للخراب)‪ ،‬والظرفية مثل (كانت الموقعة لخمسة من‬ ‫رمضان‪ ،‬صوموا لرؤيته‪ ،‬مضى لسبيله‪ ،‬كشفه لوقته)‪ :‬أي بعد خمسة‪ ،‬وبعد رؤيته‪ ،‬ومضى في‬ ‫سبيله وكشفه في وقته‪ ،‬والستغاثة مثل (يا للغنياء)‪ ،‬والتعجب مثل‪( :‬يا للروعة!)‪.‬‬ ‫عن‪ :‬ومعناها المجاوزة والبعد مثل (سرت عن بيروت راغبا ا عنها)‪ ،‬وتأتي بمعنى بعد‬ ‫عتن ءول ءددده ءول‬ ‫عنما ءقدليءل ل ءي متصدب م‬ ‫جدزي والددد ء‬ ‫ح نءن نادددميءن{ وللبدلية مثل‪ :‬أجب عني‪ ،‬ل} يء ت‬ ‫مثل } ء‬ ‫عتن والدددده ءشتيئا ا{‪.4‬‬ ‫‪.6‬‬ ‫‪.‬وتأتي للتعليل مثل‪( :‬دخلت النار امرأة في هنرة حبستها)‪.7‬‬ ‫الكاف‪ :‬ومعناه التشبيه مثل‪( :‬صرخ كأسد)‪ .5‬‬ ‫‪.‬‬ ‫ءمتوملودد مهءو جاءز ء‬ ‫في‪ :‬ومعناه الظرفية حقيقة مثل (أقمت في رمضان في دمشق) ومجازية مثل }ءول ءك متم دفي‬ ‫ال تدقصادص ءحياةد{‪ ..‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

9 & .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .8‬مذ ومنذ‪ :‬حين تكونان حرفي جر تفيدان ابتداء الغاية إن كان الزمان ماضيا ا مثل‬ ‫(لم أكلمه منذ ثلثة أيام)‪ .‬‬ ‫وتأتي بمعنى (مع) كقولهم‪( :‬الذود إلى الذود إبل)‪ ،‬وبمعنى عند مثل (القراءة أحب إلني‬ ‫من الحديث)‪.11‬إلى‪ :‬ومعناها انتهاء الغاية الزمنية أو المكانية‪( :‬سهرت إلى الفجر‪ ،‬سرت إلى الربوة)‪.10‬من‪ :‬ومعناها العام‪ :‬ابتداء الغاية مثل (سرت من الدار إلى المدرسة وغبت من الضحى‬ ‫إلى الظهر)‪ ،‬ومن معانيها التبعيض مثل (منكم من نجح‪ ،‬أنفقوا مما تحبون)‪ ،‬والبيان‬ ‫لجنس ما قبلها مثل (ما عندك من مال فأحضره)‪ ،‬والبدلية مثل (ل يغنيك الجدل من‬ ‫الصدق شيئا ا)‪ ،‬والتعليل مثل (من تقصيرك خسرت)‪.‬ول تأتيان إل بعد فعل ماءض منفي‪ ،‬مفيدتين زمنا ا ماضيا ا أو حاضرا ا‪.‬وتكونان بمعنى (في) إن كان الزمان حاضرا ا مثل‪( :‬ما سمعت‬ ‫صوتك مذ يومي هذا)‪ .‫مواضع جر السم – حروف الجر‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫مواضع جر السم – حروف الجر‬ ‫ب‬ ‫ب‪ :‬ومعناها التكثير أو التقليل‪ ،‬فالول مثل (رب رمية من غيررام)‪ ،‬والثاني مثل (ر نء‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .13‬على‪ :‬ومعناها العام الستعلء حقيقيا ا مثل‪( :‬الكتاب على الرف) أو مجازيا ا مثل‪( :‬لك‬ ‫عءلى‬ ‫علني فضل)‪ .‬ومن ذلك دخولها على الضمير‬ ‫على معرفة لفظا ا نكرة معنى مثل (ر نء‬ ‫المفرد المذكر المميز بما يفسره مثل (رنبه فتى قصدني فحمدني‪ ،‬رنبه فتبتين‪ ،‬رنبه فتياناا‪،‬‬ ‫رنبه فتيات)‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬وبمعنى مع مثل‪( :‬أحبه على كسله) وللستدراك مثل‪( :‬خسرت‬ ‫دحيدن ء‬ ‫الصفقة على أني غير يائس) وهذه الستدراكية شبيهة بحرف الجر الزائد ل تحتاج إلى‬ ‫متعلق‪.14‬حتى‪ :‬تأتي لنتهاء الغاية مثل‪( :‬سهرت حتى الصباح‪ ،‬سأمشي حتى الربوة) ومجرورها‬ ‫آخر جزء مما قبله أو متصل بآخر جزء‪ ،‬وتأتي للتعليل مرادفة اللم مثل‪( :‬اجتهد حتى‬ ‫تفوز)‪.‬وتأتي للتعليل (أكرمني على نفعي له)‪ ،‬وبمعنى في‪} :‬ءوءدءخءل ال تءمددين ءءة ء‬ ‫غتفل ءءة دمتن أ ءتهدلها{‪ .12‬مر ن‬ ‫غاش بربح) والتمييز بالقرائن‪ ،‬ول تدخل إل على نكرة موصوفة معنى كمارأيت إذ الصل‬ ‫ب رجل غاش) أو لفظا ا مثل‪( :‬رب رجل فاضل لقيته)‪ ،‬وقد تدخل‬ ‫ب رمية صائبة‪ ،‬ر نء‬ ‫(ر ن ء‬ ‫ب مؤذينا أكرمناه) ‪ .

‬‬ ‫• وقد علمت أن (خل وعدا وحاشا) مشتركة بين الفعلية والحرفية فتكون أفعال ا‬ ‫ماضياة جامدة فينصب ما بعدها‪ ،‬وتكون أحرف جر فيجر ما بعدها‪ ،‬فاعلم‬ ‫الن ءأن خمسة من أحرف الجر مشتركة بين السمية والحرفية وهي‬ ‫(الكاف‪ ،‬عن‪ ،‬على‪ ،‬مذ‪ ،‬منذ) وإليك البيان‪:‬‬ ‫– ءأما الكاف فتكون اسما ا إذارادفت (مثل) وخص ذلك بعضهم في الشعر‪ ،‬ول داعي‬ ‫للتخصيص‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬وتتعين اسميتها إذا سبقت بحرف جر مثل قول رمؤبة (يضحكن عن كالبرد‬ ‫المنه دم = الذائب) ءأو دإذا مأسند إليها‪ ،‬مثل قول المتنبي‪( :‬وما قءتل ا ء‬ ‫لحراءر كالعفو عنهم)‪،‬‬ ‫ن‬ ‫ءأو إذا عاد عليها ضمير كقوله تعالى‪} :‬أ ءدنني أ ءتخل ممق ل ءك متم دمءن ال ندطيدن ك ءءهي تئءدة ال ن ءطيتدر ءفأ ءن تمفمخ دفيهد‬ ‫ءفي ء م‬ ‫كومن ءطتيرا ا دبدإتذدن الل ن ءده{‪.‫مواضع جر السم – حروف الجر‬ ‫• وتجر هذه الحرف الظاهر والمضمر من ا ء‬ ‫لسماء‪ ،‬إل (مذ ومنذ وحتى والكاف‬ ‫وواو القسم وتاؤه) فل تجر إل ا ء‬ ‫لسماء الظاهرة‪.

‫مواضع جر السم ‪ -‬الجر بالحرف‬ ‫• تابع ‪ -‬أحرف الجر المشتركة بين السمية والحرفية‪:‬‬ ‫– وأما (عن) فتكون اسما ا إذارادفت (جانب)‪ ،‬وذلك حين تسبق بحرف‬ ‫جر (من أو على) وبمعنى (على) حين تكون مرادفة كلمة (فوق)‬ ‫ومسبوقة بحرف جر كقولك (خطبت من على الفرس)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫– وأما (مذ ومنذ) فهما اسمان إذا أتى بعدهما اسم مرفوع أو جملة فعلية‬ ‫ماضيا ا مثل‪:‬‬ ‫• (ما قابلته مذ يومان‪ ،‬مذ كان في بيروت‪ ،‬مذ أبوه سافر)‪.

‫مواضع جر السم ‪ -‬التعليق ومحل المجرور‬
‫• ءأ‪ -‬يعدون عمل حرف الجر في الجملة إيصال معنى الفعل مأو ما في معناه إلى‬
‫المجرور لقصور الفعل عن الوصول إليه‪ ،‬ففي قولك (أكلت الطعام بالملعقة) وصل معنى‬
‫الفعل (ءأكل) إلى المفعول (الطعام) مباشرة‪ ،‬ولذا نصبه‪ ،‬ووصل ءأثر الفعل إلى (الملعقة)‬
‫بوساطة البادء‪.‬‬
‫• والتعليق ربط الجار والمجرور أو الظرف بأحد أربعة أشياء على حسب المعنى‪:‬‬
‫–‬
‫–‬
‫–‬
‫–‬

‫‪ -1‬الفعل نفسه‪ ،‬مثل (مررت بأخيك)‪.‬‬
‫ي‬
‫‪ -2‬شبه الفعل وهو المصدر والمشتقات مثل‪( :‬مروري بك يسرني) (أنا ما ن در بك غداا‪ ،‬أنت حف ن د‬
‫بجارك‪ ..‬إلخ)‪.‬‬
‫‪ -3‬ما فيه معنى الفعل وهو أسماء الفعال‪ :‬أ م ن د‬
‫ف له‪.‬‬
‫‪ -4‬ما يؤول بشبه الفعل كقولك‪( :‬كلم الحق علقمد على المبطلين) فـ(علقم) اسم جامد تعلق به‬
‫الجار والمجرور (على المبطلين) ء‬
‫لنه بمعنى (مدر‪ ،‬شديد) وهما مشتقان يشبهان الفعل‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫مواضع جر السم ‪ -‬التعليق ومحل المجرور‬
‫•‬
‫•‬

‫هذا ويجوز أن يحذف المتعلق إذا قام عليه في الكلم دليل كأن تجيب من سءألك‪( :‬على من تعتمد؟) بقولك‪:‬‬
‫(على خليل) فإن لم يقم عليه دليل وجب ذكره كقولك‪( :‬ءأنا معتمد عليك)‪.‬‬
‫فإذا كان المتعلق كونا عاما ا مثل‪( :‬ءأخوك في الدار) وجب حذفه‪ ،‬والمتعلق هنا محذوف يقدر بإحدى الكلمات التية‬
‫أو شبهها‪( :‬موجود‪ ،‬كائن‪ ،‬مستقر‪ ،‬حاصل) ول يجوز ذكره لنه مفهوم بالبداهة دون أن يذكر‪.‬‬

‫• وأحرف الجر من حيث حاجتها إلى التعليق أصناف ثلثة‪:‬‬
‫‪ .1‬حرف جر أصلي وهو ما توقف عليه المعنى واحتاج إلى متعلق مثل (ءأكلت بالملعقة)‪.‬‬
‫‪ .2‬حرف جر زائد‪ :‬وهو ما ل يتوقف عليه المعنى ول يحتاج إلى متعلق‪ ،‬وكل عمله التوكيد‪ ،‬فإسقاطه ل ينقص‬
‫من المعنى شيئا ا مثل‪( :‬لست بذاهب) فذاهب خبر (ليس) منع من ظهور الفتحة على آخرها اشتغاله بحركة‬
‫حرف الجر الزائد‪.‬‬
‫ب قرءأت فلم ءأستفد‪،‬‬
‫ب كتا ء‬
‫‪ .3‬حرف جر شبيه بالزائد‪ :‬وهو ما توقف عليه المعنى ولم يحتج إلى متعلق مثل (ر ن ء‬
‫ب) ولكنها مع مجرورها ل‬
‫ب رجءل مغمور خير من مشهور) فمعنى التكثير أو التقليل متوقف على ذكر (مر ن ء‬
‫ر نء‬
‫تحتاج إلى متعلق‪ ،‬فمجرورها في الجملة ا م‬
‫لولى في محل نصب مفعول به لـ(قرأ ء)‪ ،‬وفي الجملة الثانية في‬
‫محل رفع مبتدأ‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫مواضع جر السم ‪ -‬التعليق ومحل المجرور‬
‫• ب‪ -‬علمت أن المجرور بعد حرف جرزائد ءأو شبيه بالزائد محله‬
‫العرابي في الكلم رفع ءأو نصب على حسب الجملة والعوامل‪.‬‬
‫• لكن من النحاة من يقدر للمجرور بحرف أصلي محل ا من‬
‫العراب أيضاا‪ ،‬فيجعل مجرور (خل‪ ،‬عدا‪ ،‬حاشا) في محل نصب‬
‫على الستثناء‪ :‬ومحل المجرور في قولنا (يقبض على المجرم)‬
‫رفعا ا نائبا ا فاعل‪ ،‬وفي قولنا ‪( :‬ل حسب كحسن الخلق) رفعا ا خبر‬
‫ل‪ ،‬وفي (ءأقرأ م في الدار في الليل) نصبا ا على الظرفية المكانية‬
‫والزمانية‪ ،‬وفي (بكيت من الشفقة) نصبا ا مفعول ا ء‬
‫لجله وهكذا‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫زيادة الجار سماعا ا وقياسا ا‬
‫•‬

‫الحرف التي تزاد قياساا باطراد اثنان‪ ،‬واثنان آخران يزادان على قلة‪:‬‬

‫‪.1‬‬
‫‪.2‬‬

‫‪.3‬‬

‫‪.4‬‬

‫)من( يشترط لزيادتها شرطان‪ ،‬ا م‬
‫لول تنكير مجرورها والثاني أن تسبق بنفي أو نهي أو )هل(‪ ،‬ويكون‬
‫مجرورها إما فاعل ا مثل )ما جامء من مأحدد(‪ ،‬وـإما مفعول ا مثل )هل رمأيت من خلل(؟‪ ،‬وإما مبتدأ مثل‬
‫)هل من معترض بينكم؟(‪.‬‬
‫)الباء( تزاد اطرادا ا في الخبر المنفي مثل )لست بقاردئ‪ ،‬وما أنا بذاهب(‪ .‬وتزاد سماعا ا في فاعل‬
‫)كفى( مثل }مومكمفى ـبالل ي مـه مشـهيدا ا{‪ .‬وسمع زيادتها في مفعول ا م‬
‫لفعال التية‪ :‬كفى المعتدية إلى واحد‬
‫م‬
‫م‬
‫م‬
‫مثل )كفى بالمرـء ـإثما ا أن يحدث بكل ما سمع(‪ ،‬علم‪ ،‬جهل‪ ،‬سمع‪ ،‬أح ي مس‪ ،‬ألقى‪ ،‬مد‪ ،‬أراد‪ ،‬مثل‬
‫)علمت با م‬
‫ب إـملى‬
‫لمر‪ ،‬أنت جاهل به‪ ،‬سمع بالخبر‪ ،‬مأحسست باللم ألقيت بالورقة(‪} ،‬مفل نيمنمتدند ـبمسمب د‬
‫عذادب أ مـليدم{ وتزاد بعد ناهيك مثل ) ناهيك بعمر حاكما ا(‪،‬‬
‫ال يمسماـء{‪} ،‬موممنن ي تـرند ـفيـه ـبإـنلحادد ـبظ تل ندم ن تـذقنته ـمنن م‬
‫وبعد ـإذا الفجائية )خرجت فإذا بفريد أمامي( وبعد كيف‪) :‬كيف بكم إذا طولبتم بالدليل(‪ .‬وتزاد قبل‬
‫)حسب(‪ :‬بحسبك دينار‪.‬‬
‫)اللم( تسمى اللم المزيدة قياساا بلم التقوية‪ ،‬وتقع بين المشتق ومعموله تقوية له إذ أن المشتق‬
‫أضعف من الفعل فيالعمل مثل }موما مريبتمك ـبظ مل يدم ل ـل نمعـبيدد{‪ .‬وتزاد على المفعول به إذا تقدم على فعله‬
‫مثل }ل ـل ي مـذيمن تهنم ل ـمرـيبـهنم ي منرمهتبومن{ المعنى‪ :‬يرهبون ر ي مبهم‪ ،‬فلما تقدم المفعول ضعف أثر الفعل فقوي‬
‫باللم‪ .‬مأما إذا تمأخر المفعول فل تزاد إل في ضرورة قبيحة‪.‬‬
‫)الكاف( منهم من ذكر زيادتها سماعا ا في خبر ليس كقوله تعالى‪} :‬ل مينمس مكـمثنل ــه مشنيءم{‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫حذف الجار قياسا ا وسماعا ا‬
‫يقاس حذف الجار في المواضع التية‪:‬‬
‫‪ .1‬قبل حرف مصدري )أ مين‪ ،‬أ منن‪ ،‬كي( إذا تأمن اللبس مثل‪) :‬عجبت أ منن غضب أخوك مع حلمه(‪:‬‬
‫لصل )من مأن‪) ،(..‬شهدت مأنك صادق(‪ :‬ا م‬
‫ا م‬
‫لصل )بمأنك صادق(‪) ،‬حضرت كي مأستفيد(‪ :‬الصل‬
‫)حضرت لكي مأستفيد(‪ .‬والمصدر المؤول من الحرف المصدري وما بعده في محل جر إذا ذكر‬
‫الجار‪ :‬عجبت من غضب مأخيك‪ ،‬شهدت بصدقك‪ ..‬إلخ‪ .‬وفي محل نصب بنزع الخافض إذا‬
‫حذف الجار‪.‬‬
‫ل لقد صدقت( = وال‬
‫‪ .2‬يجوز حذف واو القسم قبل لفظ الجللة )ا ـ‬
‫‪ .3‬قبل مميز )كم( الستفهامية التي بعد حرف جر مثل‪) :‬بكم دينادر بعت الكتاب؟( يجعلون‬
‫الصل )بكم من دينار(‪.‬‬
‫‪ .4‬إذا تقدم كلم مشتمل على حرف جر مثل المحذوف كسؤالك من مأخبرك بثقته بسليم‪) :‬مأسليدم‬
‫السمان؟( مأو بعد ـإن الشرطية‪ :‬كقولك )ابدأ ن بمن شئت إن نجادر وإن حدادد( ا م‬
‫لصل‪) :‬ـإن بنجار‬
‫وإن بحداد(‪ .‬أو بعد )هل يم(‪ :‬يقول لك قائل )ع يمولت على كلم جاري( فتقول )هل يم كلمـ خبير(‬
‫أي )هل يم عولت على كلم خبير(‪ ،‬مأو قبل جملة مماثلة لجملة فيها مثل الحرف المحذوف ‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫حذف الجار قياسا ا وسماعا ا‬
‫• ءأما حذفه سماعا ا فقبل ءأفعال كثر تعديتها بحرف الجر‪ ،‬وسمعت محذوفة الحرف ومنصوبة المجرور‬
‫على نزع الخافض مثل (كفر‪ ،‬ءأمر‪ ،‬شكر‪ ،‬استغفر‪ ،‬اختار) تقول (كفر النعمءة وكفر بها‪ ،‬شكرت المنعم‪،‬‬
‫وشكرت للمنعم‪ ،‬ءأمرتك خيرا ا وءأمرتك بخير‪ ،‬استغفرت الله ذنبي واستغفرته من ذنبي‪ ،‬اختار خالدد‬
‫إخوانه خمساة واختار من إخوانه خمسة)‪.‬‬
‫ب) بعد الواو ءأو الفادء ءأو بعد بل (قليل ا)‪ ،‬فيبقى عملها كقول امردئ القيس‪:‬‬
‫‪ .5‬تحذف (مر ن ء‬
‫• وليءل كموج البحر ءأرخى سدوله عل نءي بءأنواع الهموم ليبتلي‬
‫• ملحظتان‪:‬‬
‫‪ .1‬قد تزاد (ما) بين الجار والمجرور فل تكف الول عن جر الثاني‪ ،‬وا ء‬
‫لحرف التي زيدت (ما) بعدها هي الباء‬
‫ح ن ءن‬
‫ت ل ءمهتم{‪ ،‬و(من) مثل }دمنما ءخدطيئادتدهتم أ م ت‬
‫عنما ءقدليءل ل ءي متصدب م‬
‫غدرمقوا{‪ ،‬و(عن) مثل } ء‬
‫مثل‪} :‬ءفدبما ءرتحءمءة دمءن الل ن ءده لدن ت ء‬
‫نادددميءن{‪.‬‬
‫ب والكاف) فتزداد بعدهما (ما) فتكفهما عن العمل وتزيل اختصاصهما با ء‬
‫لسماء‪ ،‬وأغلب ما تدخل‬
‫‪ .2‬أما (مر ن ء‬
‫(رب) على ا ء‬
‫لفعال الماضية أو المتحققة الوقوع كءأنها وقعت فعل ا مثل (ربما نفع الصدق)‪} ،‬مرءبما ي ءءو نمد ال ن ءدذيءن‬
‫ك ءءفمروا ل ءتو كامنوا ممتسلددميءن{ اجلس كما يحلو لك‪ .‬وق ن ءل ءأن يجر السم بعدهما كقولك‪( :‬مر نءبما رجءل صاددق مظن‬
‫كاذبا ا)‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫السم‬
‫المجرور من السماء‬
‫الجر بالضافة‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫الجر بالضافة‬
‫• أ‪ -‬ادلضافة نسبة بين اسمين ليتعرف أولهما بالثاني إن كان‬
‫الثاني معرفة‪ ،‬أو يتخصص به إن كان نكرة‪ ،‬مثل‪( :‬ءأحضتر كتاب‬
‫سعيد وقلم حبر) فـ(كتاب) نكرة تعرفت حين مأضيفت إلى سعيد‬
‫المعرفة‪ ،‬و(قلم) نكرة تخصصت بإضافتها إلى (حبر) النكرة أيضا ا‪.‬‬
‫• ويحذف من السم المراد إضافته التنوين إن كان مفرداا‪ ،‬وما قام‬
‫مقامه إن كان مثنى أو جمع مذكر سالما ا وهو النون‪ ،‬تقول‪( :‬حضر‬
‫مهندسا الدار وبناؤوها)‪.‬‬
‫• والضافة نوعان‪ :‬معنوية ولفظية‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫الجر بالضافة‬
‫الضافة المعنوية أو المحضة‪:‬‬
‫• هي التي يكتسب فيها المضاف من المضاف إليه التعريف أوأو التخصيص كما تقدم وهذا هو‬
‫الغرض الحقيقي من الضافة‪ ،‬وتكون الضافة المعنوية على معنى أحد أحرف الجر الثلثة‪:‬‬
‫ي لخالد) وهذا‬
‫– ‪ -1‬اللم المفيدة للملك أو الختصاص‪ ،‬كقولك (داري = دادر لي)‪( ،‬رأي خالد = رأ ء د‬
‫أكثر ما يقع في الضافات‪.‬‬
‫– ‪( -2‬من) البيانية‪ ،‬وذلك حين يكون المضاف إليه جنسا ا للمضاف كقولك‪( :‬هذه عصا خيزراءن =‬
‫هذه عص ا ا من خيزران)‪ .‬وضابطها أن يصح الخبار بالمضاف إليه عن المضاف فتقول مثل ا (هذه‬
‫العصا خيزرادن)‪.‬‬
‫– ‪( -3‬في) الظرفية‪ ،‬وذلك حين يكون المضاف إليه ظرفا ا في المعنى للمضاف مثل‪( :‬ءأتعبني سهر‬
‫الليل وحراسة الحقول = سهدر في الليل وحراسدة في الحقول)‪.‬‬

‫• هذا ومتى مأطلقت الضافة مأريد بها الضافة المعنوية هذه‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫الجر بالضافة‬
‫الضافة اللفظية‪:‬‬
‫• هذه إضافة ليست على معنى حرف من حروف الجر‪ ،‬وإنما هي نوع من التخفيف اللفظي‬
‫فحسب‪ ،‬وتكون بإضافة مشتق (اسم فاعل ءأو مبالغته أو اسم مفعول أو صفة مشبهة) إلى‬
‫معموله مثل‪:‬‬
‫ب الرتأس‪ ،‬صاحب امرأ ا حسءن الخلق‪.‬‬
‫ب العسدل ‪ -‬م نءر بي رجدل معصو م‬
‫– حضر مكرمم الفقيدر وش نءرا م‬
‫ء‬
‫ب الرأمس منه‪ ،‬حسنا ا خلمقه) وبالضافة‬
‫ب عسل ا ‪ -‬معصو د‬
‫– وأصل هذه ادلضافات‪( :‬مكردم الفقير‪ ،‬وشرا د‬
‫يحذف التنوين وما يقوم مقامه فيخف اللفظ‪.‬‬

‫• واعلم ءأن ما منع في الضافة المعنوية وهو تحلي المضاف بـ(ال)‪ ،‬جائز هنا في الضافة‬
‫اللفظية بشرط أن يكون المضاف إليه محل ن اى بها أو مضافا ا إلى مح ن ءلى بها أو ضميرا ا يعود على‬
‫مح ن الى بها‪ ،‬أو يكون المضاف مثنى‪ ،‬أو جمع مذكر سالماا‪ ،‬مثل‪:‬‬
‫– هذا أخوك الحسمن الخلق الكريمم ءأصدل ا ء‬
‫لب‪ ،‬الفضل ءأنت الجاممع ءأطرافده‪ ،‬مررت بالمكرمتي خالءد‬
‫وبالزائري أبيك‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫الجر بالضافة ‪ -‬أحكام‬
‫‪ .1‬كثير ا ا ما يحذفون المضاف ويقيمون المضاف إليه مقامه في الجملة عند ظهور المعنى‬
‫ت ح ن ءيك)‪ ،‬وا ء‬
‫وعدم اللتباس‪ ،‬كقولك (قرر المجلس البيع‪ ،‬استف د‬
‫لصل‪( :‬قرر ءأهل المجلس‪،‬‬
‫استفت سكان حيك)‪.‬‬
‫‪ .2‬وكذلك قد يحذفون المضاف من جملة إذا سبق له ذكر في جملة مماثلة كقولهم‪( :‬ما ك نمل‬
‫بيضاء شحمة‪ ،‬ول سوداء تمرة) وا ء‬
‫لصل (ول ك نملسوداءء)‪ ،‬وكقولك‪( :‬ليس التسليمرتأي‬
‫ء‬
‫ء‬
‫المخالفين) وا ء‬
‫لصل (ولرءأي المخالفين)‪.‬‬
‫الموافقين ول‬
‫‪ .3‬قد يكون في الكلم إضافتان المضاف إليه فيهما واحد‪ ،‬فيحذفونه من الضافة ا م‬
‫لولى اكتفااء‬
‫بوجوده في الثانية‪ ،‬فهذه الجملة (حضر مدير المدرسة ومعلموها) يختصرونها على الشكل‬
‫التي‪( :‬حضر مدير ومعلمو المدرسدة)‪ .‬والفصيح ا ء‬
‫لول وإنما يضطر إلى الثاني الشاعر‬
‫أحياناا‪.‬‬
‫‪ .4‬قد يكتسب المضاف من المضاف إليه التذكير أو التتأنيث فيعامل معاملة المضاف إليه‪،‬‬
‫مثل‪( :‬محبمة الوالد نفعك‪ ،‬وحب الديار منعتتك المغامرة)‪.‬‬
‫فـ(محبة) مؤنثة لفظا ا لكنها عوملت معاملة المذكر‪ ،‬لن المضاف إليه كذلك‪ ،‬و(حب) مذكر لفظا ا‬
‫عومل معاملة المؤنث لن المضاف إليه (الديار) مؤنثة‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫الجر بالضافة ‪ -‬أحكام‬
‫• هذا وشرط اكتساب المضاف من المضاف إليه التذكير أو التتأنيث ءأن يبقى‬
‫الكلم صحيحا ا إذا قام المضاف إليه مقام المضاف‪ ،‬تقول في المثال ا ء‬
‫لول‪:‬‬
‫(الوالد نفعك) وفي الثاني (الديار منعتتك المغامرة)‪.‬‬
‫• فإذا لم يصح المعنى على ذلك لم يكتسب المضاف من المضاف إليه تذكيرا ا‬
‫ول تأنيثاا‪ ،‬فقولك (صحيفة خالد مزقت )ل يصح فيه إقامة المضاف إليه مقام‬
‫المضاف فل تقول‪( :‬خالد مزق) لفساد المعنى‪ ،‬وإذن ل نقول (صحيفة خالد‬
‫مزق)‪.‬‬
‫• وال ءتولى مراعاة لفظ المضاف دائما ا إل في كلمة (كل)‪ ،‬فا ء‬
‫لصح تتأنيث العائد‬
‫عليها إذا كان المضاف إليه مؤنثا ا مع ءأن لفظها مذكر‪ ،‬مثل }ك م نمل ن ءتفءس دبما‬
‫ت ءردهيندة{‪.‬‬
‫ك ءءسبء ت‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫الجر بالضافة ‪ -‬أحكام‬
‫•‬
‫•‬

‫•‬
‫•‬

‫ملحظة‪ :‬من ا ء‬
‫لضافة‪( :‬كل وكلتا وكل)‪:‬‬
‫لسماء الملزمة ل د‬
‫فءأما كل وكلتا فإن مأضيفتا إلى ضمير مأعربتا إعراب المثنى (خذ الكتابين كليتهما واقرأ ت‬
‫مقدمتيهما كلتيهما)‪ ،‬وإن مأضيفتا إلى اسم ظاهر مأعربتا إعراب السم المقصور فقدرت عليهما‬
‫جميع حركات العراب؛ ول يضافان حينئذ إل إلى معرفة دالة على اثنين إما نصا ا مثل (كل‬
‫الرجلين سافر)‪( ،‬مررت بكل البلدين) وإما بالشتراك كضمير المتكلم مع غيره فهو مشترك‬
‫بين المثنى والجمع‪( :‬كلنا موافق)‪.‬‬
‫واعلم أن ا ء‬
‫لفصح إعادة الضمير عليهما ءأو وصفهما أو ادلخبار عنهما بالمفرد مراعاة للفظهما‬
‫كما رءأيت في ا ء‬
‫لمثلة المتقدمة‪ ،‬ودون ذلك مراعاة معناهما فنقول (كلنا موافقان)‪.‬‬
‫وأما (كل) فا ء‬
‫لفصح إذا مأضيفت إلى معرفة مراعاة لفظها مثل قوله تعالى‪} :‬ءو ك مل نممهتمت آدتيده ي ءتوءم‬
‫ت بعد حذف المضاف إليه فا ء‬
‫لفصح مراعاة معناها‬
‫ال تدقياءمدة ءفتردا ا{‪ .‬وإذا مأضيفت إلى نكرة أو نون ت‬
‫ب دبما ل ءءديتدهتم ءفدرمحوءن{‪} .‬ك م ن دل دإل ءتينارادجمعوءن{‪.‬‬
‫مثل‪} :‬ك م نمل دحتز ء‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫السم‬
‫التوابع‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التوابع‬
‫• إذا تبعت الكلمة ما قبلها في العراب لعلقة معنوية بينهما سميت تابعا ا‬
‫فمترءفع ءأو تنصب ءأو تجر ءأو تجزم تبعا ا لمتبوعها‪.‬‬
‫التوابع‬
‫التوكيد‬

‫النعت‬

‫العطف‬

‫البدل‬

‫عطف البيان‬
‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫السم‬
‫التوابع‬
‫التوكيد‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التوكيد‬ ‫• تابع يؤتى به تثبيتا ا لمتبوعه ولرفع احتمال السهو مأو المجاز في الكلم‪ ،‬ويكون بتكرار‬ ‫اللفظ نفسه سواءم مأكان اسما ا مأم فعل ا أم حرفا ا أم شبه جملة أم جملة‪ ،‬مثل‪ :‬زارني ا ء‬ ‫لمير‬ ‫ا ء‬ ‫لمير‪ .‬‬ ‫• أما التوكيد المعنوي فيكون بسبعة ءأسماء يضاف كل منهما إلى ضمير المؤ نءكد وهي (نفس‪،‬‬ ‫عين‪ ،‬جميع‪ ،‬عامة‪ ،‬كل‪ ،‬كل‪ ،‬كلتا) مثل‪ :‬قابلت الحاكم نفسه‪ ،‬وقرءأت خط ا م‬ ‫لستاذ عدينه‪،‬‬ ‫ء ء‬ ‫وزرت ءأصحابي جميءعهم‪ ،‬خاطبت زواري عاماة‪ ،‬ءأخذوا حقهم كل نءه‪ ،‬قبل الخصمان كلهما‪،‬‬ ‫وسمعت الخطبتين كلتيهما‪.‬سافر سافر الحانج‪ ،‬نعتم نعم قبلت‪ ،‬بقلمك بقلمك كتب ءأخوك رسالته‪ ،‬لقد تم الصلح‬ ‫لقد تم الصلح‪.‬‬ ‫• وهذا التوكيد ءأحد ءأساليب العربية في تقوية الكلم وءأثره في نفس السامع وهو هنا قسمان‪:‬‬ ‫توكيد لفظي يكون بتكرار اللفظ كا ء‬ ‫لمثلة السابقة ءأو بذكر مرادفه بعده مثل‪( :‬ذهب غادءر‬ ‫ءأخوك)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

1‬التوكيد خاص بالمعارف كا ء‬ ‫لمثلة المتقدمة‪ .2‬ل يؤكد ضمير الرفع المستتر ول المتصل بالنفس والعين إل بعد توكيدهما بضمير رفع‬ ‫منفصل‪ :‬ءأخوك سافر هو نفمسه‪ ،‬قبلتم أنتم ءأعين م م‬ ‫كم‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .‫التوكيد‬ ‫•‬ ‫الغرض من التوكيد بمألفاظ الشمول )كل‪ ،‬جميع‪ ،‬عامة( دفع توهم‬ ‫السامع احتمال تخلف بعض المذكورين‪ ،‬كما أن الغرض من التوكيد‬ ‫بالنفس والعين أل يتوهم السامع احتمال مجيدء نائب الحاكم مثل ا أو كاتبه‪،‬‬ ‫وإليك بعض الملحظات‪:‬‬ ‫•‬ ‫ءأما ضمير النصب وضمير الجر فيجوز توكيدهما وإن لم يؤكدا بضمير‬ ‫منفصل‪ :‬ءأكرمتك عين ءءك ءأو ءأكرمتك ءأنت عيءنك‪ ،‬ومررت به نفدسه ءأو مررت‬ ‫به هو نفدسه‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬ءأما النكرة فل يفيد توكيدها إل إذا كانت‬ ‫مح ن ءددة وكان التوكيد من ألفاظ الشمول مثل‪ :‬غبت شهرا ا كله‪.

‬‬ ‫‪ -3‬يق ن ءوى التوكيد بتوكيد آخر وهو لفظ (ءأجمع) مطابقا ا‬ ‫ب ك نءله‬ ‫للمؤ نءكد ء فنقول‪ :‬تلوت الخطا ء ء‬ ‫ءأجمءع‪ ،‬ونقلت الصحيفءة ك نءلها جمعاءء‪ ،‬وهنتأت الفائزين ك ن ءلهم أجمعين والفائزات كنلهن مجمءع‪.‬‬ ‫الكريم‪} :‬دإتن تءمتوبا دإءلى الل نءده ءفءقتد ءصءغ ت‬ ‫‪ -5‬قد تزاد البامء في كلمتي (نفس وعين) حين يؤكد بهما فيقال‪ :‬قابلني ا ء‬ ‫لميمر نفمسه‪ ،‬وقابلني‬ ‫ا ء‬ ‫لمير بنفسه‪ .‬‬ ‫ءأما في التثنية فيكتفى بـ(كلهما وكلتاها) فقط‪.‬‬ ‫خطب‬ ‫ويمكن ءأن يؤكد بـ(ءأجمع) ومؤنثها وجمعها مباشرة بدون (كل) فنقول‪ :‬ءأعجبتني ال م‬ ‫مجءممع والخطبامء ءأجمعون‪.‬‬ ‫‪ -4‬يستحسنون في المثنى جمع التوكيد مثل‪( :‬حضر المدعوان ءأنفمسهما) وذلك لئل تتوالى‬ ‫تثنيتان في كلمة واحدة‪( :‬حضر المدعوان نفساهما) والعرب تستثقل ذلك‪ ،‬وفي القرآن‬ ‫ت مقملوبم م‬ ‫كما{ والمعنى (قلباكما)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫التوكيد‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫يؤكد بضمير الرفع المنفصل جميع الضمائر سواءد ءأكانت ضمائر رفع ءأم ضمائر نصب أم‬ ‫ضمائر جر‪ :‬سافرت ءأنت نفمسك‪ ،‬ءأسمعتك ءأنت عين ءك‪ ،‬ومررت به هو نفدسه‪ ،‬ويكون الضمير‬ ‫المؤدنكد في موضع رفع أو نصب ءأو جر تبعا ا للضمير المؤ نءكد‪.‬فتجران لفظا ا وتكونان في محل رفع ءأو نصب تبعا ا للمؤ نءكد‪.

‫السم‬ ‫التوابع‬ ‫النعت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫النعت‬ ‫• تابع يذكر بعد معرفدة لتوضيحها‪ ،‬مأو بعد نكرة لتخصيصها مثل‪:‬‬ ‫حضر خالدد الشاعمر‪ ،‬مررت بنجاءر ماهءر‪.‬‬ ‫• بالنعت يحصل التمييز بين المشتركين في السم‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬مثل‪ :‬رءأيت الرفيقين الناجحين وهؤلدء رفقامء ناجحون‪ ،‬وتلك طالبة‬ ‫مجتهدة ترافقها جارتان ذكيتان‪ ،‬وأولئك خياطات ماهرات‪.‬وهو يتبع ما قبله في العراب وفي التعريف والتنكير‬ ‫فقط‪ .‬أما في التذكير والتتأنيث فيراعي ما بعده‪ ،‬ويبقى مفردا ا دائماا‪ ،‬مثل‬ ‫مررت بنجاءر حسنءة معاملمته‪ ،‬وبشعراءء رنانءة قصائمدهم‪ ،‬وبمعلمتين حسءن‬ ‫بيامنهما‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫• النعت السببي‪ :‬دإذا تعلق النعت بما يرتبط بالمنعوت مثل‪( :‬هذا رجدل‬ ‫حسندة أخلمقه)‪ ،‬ء‬ ‫لن الحسن ليس صفة للمتبوع وهو الرجل‪ ،‬وإنما صفة لما‬ ‫يرتبمط به وهو الخلق‪ .‫النعت الحقيقي والسببي‬ ‫• النعت الحقيقي‪ :‬إذا تعلق النعت بمتبوعه مباشرة‪ ،‬وحينئذ يطابقه في‬ ‫العراب‪ ،‬وفي التذكير والتتأنيث‪ ،‬وفي التعريف والتنكير‪ ،‬وفي الفراد والتثنية‬ ‫والجمع‪ .

‫النعت‬ ‫• نلحظ أن في النعت الحقيقي ضميرا ا مستترا ا يعود على المنعوت‪،‬‬ ‫أما النعت السببي فلب ن ءد من ضمير ظاهر في معموله يعود على‬ ‫المنعوت فالضمير في (قصائدهم) مثل ا يعود على المنعوت وهو‬ ‫(شعراء)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫• ويجوز أن ينعت جمع غير العاقل بمفرد مؤنث مثل‪ :‬زارني بعد‬ ‫أيام معدودءة (ءأو ءأياءم معدودات) ليس حول دمشق جبال شاهقة‬ ‫(ءأو جبال شاهقات)‪.

‫شروط النعت‬ ‫• يكون النعت اسما ا ءأو جملة ءأو شبه جملة‪:‬‬ ‫• أ‪ -‬فأما السم فيجب أن يكون مشتقا ا كاسم الفاعل واسم المفعول والصفة المشبهة واسم‬ ‫التفضيل‪.‬‬ ‫‪ -3‬السم الموصول المحلى ب(ال)‪ :‬صاحدب الرفاق الذين تثق بءأمانتهم‪ ،‬فـ(الذين) مبني في‬ ‫محل نصب صفة لـ(الرفاق)‪ ،‬التتأويل‪ :‬الرفاق الموثوءق بءأمانتهم‪.‬‬ ‫‪ -2‬اسم الشارة مثل‪ :‬سل ءأصدقاءك هؤلدء‪ ،‬فـ(هؤلدء) في محل نصب صفة لـ(ءأصدقاءك) ء‬ ‫لنها‬ ‫ء‬ ‫ء‬ ‫بمعنى (ستل ءأصدقاءءك المشاءر دإليهم)‪.‬ويلزم المصدر‬ ‫حالة واحدة في التذكير والتأنيث والفراد والتثنية والجمع فنقول (رجدل عددل‪ ،‬ورجلن عددل‬ ‫ورجال عددل ونساءد عددل)‪.‬‬ ‫• فإن كان اسما ا جامدا ا فلبد أن يكون مؤول ا بمشتق‪ ،‬وحينئذ يكون ءأحد عشردة أشياءء‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫‪ -4‬ذو‪ ،‬وذات‪ :‬بمعنى صاحب‪ ،‬وصاحبة‪ :‬مررت برجاءل ذوي فضءل ونساءء ذوادت وقار‪ ،‬وهذا رجدل ذو‬ ‫مروءءة وتلك فتاة ذات حشمة‪.‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫‪-1‬المصدر‪ :‬قد يوصف بالمصدر عند إرادة المبالغة فنقول‪ :‬هذا رجمل عادمل‪ ،‬وأنت شاهد ثقمة)‪ ،‬وهو‬ ‫أبلغ من قولنا (هذا الرجل عادل) لننا ندعي أن العدل المطلق هو هذا الرجل‪ .

‬وهي في كل‬ ‫ذلك مؤولة بمشتق صفة لما قبلها‪.‬‬ ‫ب ما‪ ،‬ف(ما) هنا نكرة بمعنى مطلق (غير‬ ‫– ‪ -10‬كلمة (ما) الدالة على التنكير وادلبهام مثل‪ :‬تس ن ءل بقراءءة كتا ء‬ ‫لمءر ما جدع قصيدر ءأنءفه) أتي‪ :‬ء‬ ‫محدد)‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫– ‪ -8‬كلمة (كل) التي يراد بها الكمال مثل‪ :‬أخوك بطدل ك نمل البطل = بطدل كامدل في البطولة‪.‬وكءأننا قلنا‪ :‬بسياسيين‬ ‫ماكرين‪ ،‬ورجدل شجاع‪.‬ثعالب) صفة لـ(سياسيين) ل ء نءنها‬ ‫مؤولة بـ(مشبهين ثعالبة)‪ ،‬و(ءأسدد) صفة لرجل ء‬ ‫لنه مؤول بمشتق‪( :‬مشبمه ءأسدا ا)‪ .‬‬ ‫التتأويل‪ :‬صحفا ا معدودة ءأربعا ء وكت د‬ ‫– ‪ -6‬ما دل على تشبيه مثل‪ :‬مبلينا بسياسيين ثعادلب ليس فيهم رجدل أسدد‪( .‬‬ ‫– ‪ -5‬العداد مثل‪ :‬قرتأت صحفا ا أربعا ا وعندي كت د‬ ‫ب معدودةد ثلثين‪.‬‬ ‫– ‪ -9‬كلمة (أني) التي يراد بها الكمال مثل‪ :‬ءأنت شهم أ ء نمي شهم = شهم كامل في الشهامة‪.‬وقد يراد بها مع التنكير التهويل كالمثل ( ء‬ ‫لمءر عظيءم هام‪ .‬وذلك لن السم المنسوب مؤول بمشتق‪ ،‬كءأننا‬ ‫– ‪ -7‬السم المنسوب مثل‪ :‬هذا تاجدر بيروت ن د‬ ‫قلنا‪( :‬تاجر منسوب إلى بيروت)‪ ،‬و(زميل ا منسوبا ا إلى حمص)‪.‫شروط النعت‬ ‫• تابع فإن كان اسما ا جامدا ا فلبد أن يكون مؤول ا بمشتق‪ ،‬وحينئذ يكون ءأحد عشردة أشياءء‪:‬‬ ‫ب ثلثون‪.‬‬ ‫ي يبايع زميل ا حمصيا ا‪ .

‬‬ ‫يراد بما في معنى النكرات‪ :‬المع ءرف ب(ال) الجنسية ء‬ ‫لنه ل يدل على معين‪ ،‬فلفظه معرفة‬ ‫ن‬ ‫ومعناه نكرة مثل ‪( :‬ل ينفع العالمم يكتمم علءمه) فجملة (يكتم علمه) يصح إعرابها نعتا ا‬ ‫لـ(العالم) مراعاة لمعناها النكرة‪ ،‬وحال ا مراعاة للفظها المعرفة‪.‬ولب ن ءد في الجملة الواقعة نعتا ا ءأن تكون خبرية ذات ضمير يربطها‬ ‫بالمنعوت كمارءأيت‪ ،‬سوادء في ذلك الجملة الفعلية والجملة السمية‪.‬‬ ‫جـ‪ -‬وأما شبه الجملة فكل ظرف أو جار ومجرور ينعت بهما النكرات مثل‪( :‬هذا فاردس على‬ ‫فرسه‪ ،‬وتلك منضدةد وراءء اللوح) فـ(على فرسه) شبه جملة في محل رفع صفة (لفارس) ءأو‬ ‫متعلقة (بكائن) محذوف صفة لفارس‪ ،‬وكذلك (وراءء) ظرف في محل رفع صفة لـ(منضدة) أو‬ ‫ظرف متعلق بـ(كائن) محذوف صفة لمنضدة‪.‬‬ ‫هذا وإذا وصف المنعوت باسم وجملة وشبه جملة فالغالب تتأخير الجملة عن غيرها مثل‪:‬‬ ‫زارني رجدل كريمد على فرس‪ ،‬قاممته طويلة‪ ،‬يخفي ملمحه‪.‫شروط النعت‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ب‪ -‬وأما الجملة فتوصف بها النكرات وما في معناها مثل‪( :‬رءأيت رجل ا ضحكمته عالية وإلى‬ ‫جانبه أطفادل يلعبون)‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫شروط النعت‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫النعت المقطوع‪ :‬قد يحممل اليجامز العرب ن ءي على ءأن يؤدي بجملة واحدة معنى جملتين‪،‬‬ ‫فيقطع النعت عن جملته ويرفعه على ءأنه خبر لمبتدأ محذوف وجوباا‪ ،‬ءأو ينصبه على أنه‬ ‫مفعول به لفعل محذوف وجوبا ا‪ ،‬فالجملة (مررت بخالءد الشجادع) دإذا ءأراد منها دإخبارك بمروره‬ ‫بخالد وبءأنه يمدح شجاعته‪ ،‬قطع النعت فقال (مررت بخالءد الشجامءع) ففي الرفع تكون‬ ‫الجملة الثانية (هو الشجامع) وفي النصب تكون (ءأمدح الشجاءع) وءأكثر ما يكون القطع في‬ ‫م‬ ‫ء‬ ‫ء‬ ‫ء‬ ‫ب ‪ -‬ءأعرضت عن فؤاد الخائمءن ‪-‬‬ ‫مقام المدح أو الذم أو الترحم مثل‪ :‬أعجبت بأخيك الخطي مء‬ ‫ب‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫ومتى تكررت النعوت فإن كانت ء‬ ‫لحد الغراض المتقدمة حسن دإتباعها كلها ءأو قطعها كلها‪،‬‬ ‫ودإن لم تكن لشيءء من ذلك فادلتباع ءأحسن‪.‬‬ ‫لتمتعءن بسليءم المنكو مء‬ ‫وا ء‬ ‫لفعال المقدرة في حالة النصب‪( :‬ءأمدح‪ ،‬ءأذم‪ ،‬ءأرحم‪ ،‬ءأعني) على حسب المقام‪.‬‬ ‫ول يلج أم إلى القطع إن كان المنعوت ل يعرف إل بذكر الصفات كلها كقولك (مررت بخليل‬ ‫الحدادد النجادر البنادء) حتى ل يلتبس بخليل آخر ليس له كل هذه الصفات معا ا‪.

‬‬ ‫• وشرط ذلك صحة حلول الصفة محل الموصوف‪ ،‬فدإذا كانت الصفة جملة ءأو‬ ‫شبه جملة لم يصح ذلك ء‬ ‫لن حرف الجر (البادء) مثل ا ل يتسلط عليهما؛ دإل إذا‬ ‫كان المنعوت فاعل ا أو مفعول ا أو مبتدأ ءأو مجرورا ا أو كان بعض اسءم مجروءر‬ ‫ب(من) ءأو (في)‪ ،‬ومثلوا لذلك بقولهم‪( :‬نحن فريقان منا ظءعن ومنا ءأقام) ءأي‬ ‫منا فريق ظءعن ومنا فريق ءأقام‪.‬‬ ‫مفتول)‪( ،‬رب رمية من غير رام) يعني‪ :‬ر نء‬ ‫• وأكثر من ذلك حذف الموصوف إذا كان معلوما ا وقيام الصفة مقامه مثل‪ :‬هذان‬ ‫شاعران (ءأي رجلن شاعران)‪ .‫شروط النعت‬ ‫• ملحظة‪ :‬قد تحذف الصفة لفظا ا دإن كانت معلومة بالقرينة كقولك‪( :‬ءأخوك هذا‬ ‫رجدل!) تريد‪( :‬رجدل عظيم)‪( ،‬فريدد رياضي ذو ساعءد) تريد‪( :‬ذو ساعءد قوءني‬ ‫ب رميءة صائبءة‪.‬ومررت بمجتهدين في عملهما‪( ،‬ءأي برجلين‬ ‫مجتهدين)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫السم‬ ‫التوابع‬ ‫العطف‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬والثلثة الباقية تعطي المعطوف حركة‬ ‫المعطوف عليه دون المشاركة في الحكم‪ ،‬وهي (بل) و ل()‬ ‫و(لكن)‪.‬‬ ‫تكت‬ ‫و‬ ‫ول يكت م‬ ‫ء‬ ‫• أحرف العطف تسعة‪ :‬ستة منها تفيد المشاركة بين المعطوف‬ ‫والمعطوف عليه في الحكم والعراب معا ا وهي (الواو) و(الفامء)‬ ‫و(ثم) و(حتى) و(ءأو) و(ءأم)‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫العطف‬ ‫• يقال له (عطف النسق) ءأن يتوسط بين التابع والمتبوع ءأحد‬ ‫ءأحرف العطف فيسري دإلى التابع دإعراب المتبوع رفعا ا ءأو نصبا ا ءأو‬ ‫لطفامل‪ ،‬جارنا ل يقرأ م‬ ‫ت ثم ا ء‬ ‫جرا ا ءأو جزما ا‪ ،‬مثل‪ :‬قرأ ء‬ ‫الطل‬ ‫ب فالطالبا م‬ ‫م‬ ‫ب‪ ،‬ءأو نمد ءأن تقرأ ء‬ ‫ب‪ ،‬مررت بالحدادد فالنجادرد‪.

‬‬ ‫– ول يجوز ءأن يعطف بغير الواو بعدما ل يكون إل من متعدد كءأفعال المشاركة‪( :‬اختصم‬ ‫بكدر وزيدد‪ ،‬جلست بين ءأخي وءأبي)‪.‫أحرف العطف‬ ‫• ‪ -1‬الواو‪ :‬تفيد المشاركة بين المعطوف والمعطوف عليه في الحكم والعراب‪،‬‬ ‫مثل (سافر ءأحمد وسليم)‪ ،‬ول تدل على ترتيب بينهما ول تعقيب‪ ،‬دإذ يمكن‬ ‫ءأن يكون ءأحمد سافر قبل‪ ،‬ءأو سليم سافر قبل‪ ،‬كما يمكن ءأن يكونا سافرا معا ا‪.‬‬ ‫• ‪ -2‬الفاء‪ :‬كالواو تماما ا دإل ءأنها تفيد الترتيب مع التعقيب‪ ،‬فقولنا (سافر ءأحممد‬ ‫فسليمم) ن ن دص على ءأن المسافر ا ء‬ ‫لول ءأحمد‪ ،‬وسليم سافر عقبه بل مهلة‬ ‫بينهما‪.‬‬ ‫– وكثيرا ا ما تتضمن مع الترتيب معنى السببية في عطف الجمل مثل‪( :‬اجتهدت‬ ‫فنجحت)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫• ‪ -3‬ثم‪ :‬تفيد الترتيب مع التراخي‪ ،‬فالجملة (سافر ءأحمد ثم سليم) تدل على‬ ‫ءأن سليما ا سافر بعد ءأحمد بمهلة متراخية‪.

‫أحرف العطف‬
‫• ‪ -4‬حتى‪ :‬تفيد الغاية مثل‪ :‬غادر المحتفلون الساحءة حتى‬
‫الصبيامن‪ ،‬ندفد صبر الناس حتى حلمائهم‪ ،‬ءأكلت السمكة حتى‬
‫رأ تءسها‪ .‬وللعطف بها شروط ثلثة‪:‬‬
‫– ‪ -1‬أن يكون المعطوف اسما ا ظاهرا ا غير ضمير‪.‬‬
‫– ‪ -2‬ءأن يكون جزءا ا من المعطوف عليه ءأو كالجزدء منه‪.‬‬
‫– ‪ -3‬ءأن يكون غاية لما قبله في الرفعة ءأو الضعة‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫أحرف العطف‬
‫• ‪ -5‬أو‪ :‬ء‬
‫لحد الشيئين مثل‪ :‬يحسن أن تشغل نفسك بالقراءة أو الرياضة‪ ،‬اشتر تفاحا ا ءأو خوخا ا‪.‬‬
‫فإن تقدمهما طلب كانت للتخيير ءأو الباحة‪ :‬سافتر ءأو ءأقتم‪ ،‬جالس العلماءء ءأو الصلحاءء‪ .‬والفرق‬
‫بينهما ءأن التخيير يكون فيما ل يجمع بينهما‪ ،‬والباحة تكون فيما يمكن الجمع بينهما‪ .‬وإن‬
‫تقدمها خبر كانت ء‬
‫لحد المعاني التية‪:‬‬
‫–‬
‫–‬
‫–‬
‫–‬
‫–‬
‫–‬
‫–‬

‫للشك مثل‪ :‬هم ستة ءأو سبعة‪.‬‬
‫لبهام مثل‪ :‬ءأنا وءأنت مخطدئ (المتكلم يعرف ءأن المخاطب مخطدئلكنه أورد ذلك في صيغة‬
‫ل د‬
‫مبهمة تلطيفا ا وتءأدبا ا‪.‬‬
‫لضراب مثل‪ :‬استددع لي خالداا‪ ،‬ءأو اجلس فل يعنيني ءأمره (بمعنى بل)‪.‬‬
‫ل د‬
‫للتقسيم مثل‪ :‬الكلمة اسم ءأو فعل أو حرف‪.‬‬
‫للتفصيل مثل‪} :‬ءوقاملوا مكومنوا مهودا ا أ ءتو ءنصاءرى تءتهتءمدوا{ المعنى‪ :‬قالت اليهود‪ :‬كونوا هودا ا تهتدوا‪،‬‬
‫وقالت النصارى‪ :‬كونوا نصارى تهتدوا‪.‬‬
‫وقولنا ( ء‬
‫لحد الشيئين) بجمع ذلك كله‪.‬‬
‫تنبيه‪ :‬تؤدي (إما) معنى (ءأو) فتقول مثل ا‪ :‬جالس دإما العلماءء ودإما الصلحاءء‪ ،‬هم دإما ستة ودإما‬
‫سبعة‪ .‬وليست حرف عطف‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫أحرف العطف‬
‫• ‪( -6‬أم) متصلة ءأو منقطعة‪:‬‬
‫– فالمتصلة مثل‪ :‬أ ءءأنت الناجح ءأم ءأخوك؟ سواءد علينا ءأوعظت ءأم لم تكن من الواعظين‪.‬‬
‫ويسبقها همزة استفهام ءأو همزة تسوية كما رءأيت‪ ،‬ويشترك ما قبلها وما بعدها في الحكم‬
‫وفي حركة العراب ول يستغنى بءأحدهما عن الخر‪.‬‬
‫– والمنقطعة معناها ادلضراب مثل (بل) فتقطع الكلم ا ء‬
‫لول لتستتأنف كلما ا جديدا ا‪( :‬هل‬
‫ت ءأصدقاءءك الناجحين ءأم ءأنت معتزل = بل ءأنت معتزل)‪.‬‬
‫زر ء‬
‫– فدإذا كان ما بعدها مستنكرا ا ءأضافت إلى معنى ادلضراب معنى الستفهام ادلنكاري مثل‪:‬‬
‫ت ءوال ءترءض بءتل ل ميودقمنوءن{يعني‪ :‬بل ءأهم خلقوا السموات وا ء‬
‫}أ ءتم ءخل ءمقوا ال ن ءسماوا د‬
‫لرض؟!‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫أحرف العطف‬
‫لضراب عما تقدمها والهتمام بما بعدها‪ .‬وشرط العطف بها أن‬
‫• ‪ -7‬بل‪ :‬ل د‬
‫يكون المعطوف مفردا ا ل جملة مثل‪ :‬ما سافر جيرانك بل خادممهم‪.‬‬

‫ت ضده لما‬
‫– فدإن وقعت بعد نفي أو نهي ءأفادت تثبيت النفي ءأو النهي لما قبلها‪ ،‬وثبو ء‬
‫بعدها‪ :‬ففي الجملة السابقة نفينا سفر الجيران وأثبتنا السفر لما بعد (بل) وهو‬
‫(خادمهم) فكان معناها الستدراك بمنزلة (لكن)‪ .‬وإن وقعت بعد جملة خبرية ءأو ءأمرية‬
‫أفادت سلب الحكم عما قبلها وإثباته لما بعدها مثل‪( :‬ليشهتد سليمد بل معاذد)‪ ،‬فقد‬
‫ءألغينا ءأمرنا لسليم وجعلناه لمعاذ‪.‬‬
‫– فإذا أتى بعد (بل) جملة أصبحت حرف ابتداء ولم تعد حرف عطف‪ ،‬فإن أريد إبطال‬
‫حدنق{‪،‬‬
‫الحكم الذي قبلها كانت للضراب البطالي مثل }أ ءتم ي ءمقوملوءن دبده دجن نءدة بءتل جاءءمهتم دبال ت ء‬
‫عل ءيتده الدنذك تمر دمتن بءيتدننا بءتل مهتم‬
‫وإن لم يرد إبطاله كانت للضراب النتقالي مثل‪} :‬أ ءأ من تدزءل ء‬
‫ب{‪.‬‬
‫عذا د‬
‫دفي ءش نءك دمتن دذك تدري بءتل ل ءنما ي ءمذومقوا ء‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫أحرف العطف‬
‫• ‪ -8‬لكتن‪ :‬للستدراك‪ ،‬وشرط العطف بها ءأن تسبق بنفي ءأو نهي‪ ،‬وءأل تقترن بالواو‪ ،‬وءأن يكون‬
‫ب لكتن وكيملهم‪ ،‬ل يقرأ ء نءن ضعيدف لكتن محسدن)‪.‬‬
‫المعطوف غير جملة‪ ،‬مثل‪( :‬لم يسافر الطل م‬
‫وتفيد إثبات النفي ءأو النهي لما قبلها وجعءل ضده لما بعدها‪ ،‬شتأنها في ذلك شتأن (بل)‪.‬‬
‫فإذا نقص شرط من الشروط الثلثة المذكورة لم تكن حينئذ عاطفة بل حرف ابتداء كأن يأتي‬
‫ب ولكن‬
‫بعدها جملة ل مفرد مثل‪ :‬ما قصر‬
‫لكن مرض‪ ،‬وكأن تقترن بالواو مثل‪ :‬وافق الطل م‬
‫أخوك (أي ولكن أخوك لم يوافق)‪ ،‬وكأ ءتن ل يكون قبلها نفي أو نهي مثل‪ :‬سافروا لكدن الرئيس‬
‫أقام‪.‬‬
‫• ‪ -9‬ل‪ :‬للنفي والعطف‪ ،‬مثل (نجح محمودد ل سليدم‪ ،‬ءأحضروثائءقك ل كتبءءك) وشرط العطف بها‬
‫ءأن يتقدمها خبر مثبت ءأو ءأمر‪.‬وتفيد إثبات الحكم لما قبلها ونفيه عما بعدها‪.‬‬
‫• ملحظة‪ :‬يجوز عطف الضمير على السم الظاهر والعكس‪ ،‬غير أنه ل يحسن العطف على‬
‫ب ءأنت ورفيمقك‪،‬‬
‫ضمير الرفع‬
‫المتصل أو المستتر إل بعد توكيدهما بضمير منفصل مثل‪ :‬اذه ت‬
‫ت ورفيقي) فغير حسن‪ .‬فدإن فصل بين‬
‫ذهبت ءأنا ورفيقي‪ ،‬ءأما‪( :‬اذهب ورفيمقك وذهب م‬
‫ت ول خالدد) حمسن‪.‬‬
‫المعطوف والمعطوف عليه فاصدل ما مثل (ما ذهب م‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫السم‬
‫التوابع‬
‫البدل‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫البدل‬
‫•‬

‫تابع مقصود بالحكم يم يمهد له بذكر المتبوع قبله مثل‪ :‬ضيمفك اليوم‬
‫جامرك خالد‪ ،‬وءأنواعه ءأربعة‪:‬‬
‫‪.1‬‬
‫‪.2‬‬
‫‪.3‬‬
‫‪.4‬‬

‫بدل مطابق كالمثال المتقدم‪.‬‬
‫وبدل بعض من كل مثل (قرتأت الصحيفءة أكثءرها والكتاب ربءعه)‪.‬‬
‫وبدل اشتمال وهو ءأن يكون المبدل منه مشتمل ا على البدل مثل ءأعجبني ءأخوك‬
‫فهممه‪.‬‬
‫وبدل مباين يذكر دإما على سبيل الغلط كءأن تريد نداءء خالد فيسبق إلى لسانك فريد‬
‫ثم تبدل منه فتقول‪ :‬يا فريمد خالدد‪ .‬وإما بدل نسيان مثل‪ :‬زارني ءأخوك ءأبوك‪ .‬ودإما ءأن‬
‫يذكر ثم يعدل عنه لتغير قصد المتكلم مثل‪ :‬زرني صباح الحدد الربعادء‪ .‬ول يقع هذا‬
‫ل‪ ،‬والحسن التيان قبله بحرف ادلضراب (بل)‪ :‬زرني صباح ا ء‬
‫لحد بل‬
‫البدل إل ارتجا ا‬
‫ا ء‬
‫لربعادء‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫البدل‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬
‫•‬

‫•‬

‫هذا ولبد في بدل بعض من كل وفي بدل الشتمال ءأن يحويا ضميرا ا يعود على المبدل منه‬
‫مطابقا ا له في التذكير والتتأنيث وادلفراد والتثنية والجمع‪.‬‬
‫ءأما التطابق في التعريف والتنكير بين البدل والمبدل منه فليس بشرط إل ءأنه يحسن حين‬
‫تقع النكرة بدل ا من معرفة أن تكون نكرة مختصة مثل‪ :‬ءأقبمل بالشروط شروءط معتدلة‪.‬‬
‫ل‪ ،‬ءأما السم الظاهر فيمكن أن يقع بدل ا من الضمير مثل‪( :‬ءأعجبوني‬
‫ول يقع الضمير بد ا‬
‫بيامنهم) فـ(بيان) بدل اشتمال من واو الجماعة‪.‬‬
‫ويقع البدل في السماء كالمثلة المتقدمة‪ ،‬وفي ا ء‬
‫لفعال مثل (من يزترني يحدثني آنتس به‬
‫لنه بدل من فعل الشرط (يزتر) وكذلك (ءأكافتئه) جزم ء‬
‫ث) مجزوم ء‬
‫لنه‬
‫مأكافئه) ففعل (يحد ت‬
‫بدل من جواب الشرط (آنتس)‪ ،‬وفي الجمل مثل‪} :‬ءواتنءمقوا ال ن ءدذي أ ءءم نءدك متم دبما تءتعل ءمموءن‪ ،‬أ ءءم نءدك متم‬
‫دبأ ءتنعاءم ءوبءدنيءن{ وفي أشباه الجمل مثل‪( :‬استفد من خالءد من آدادبه)‪.‬‬
‫ملحظة‪ :‬إذا كان المبدل منه اسم استفهام ءأو اسم شرط قرنت البدل بهمزة الستفهام أو‬
‫بـ(إن) الشرطية مثل‪( :‬كم مكتبك؟ ءأمئدة ءأم مئتان؟) (من يسبتق إلى زيارتي إتن ءأنت ودإن‬
‫جامرك مأهدده هدية)‪( ،‬ما تقرأ ت دإن صحيفاة وإتن كتابا ا تستفد منه) فـ(صحيفة) بدل من اسم الشرط‬
‫(ما)‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫السم‬
‫التوابع‬
‫عطف البيان‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫عطف البيان‬
‫•‬

‫•‬
‫•‬
‫•‬

‫تابع جامد يشبه الصفة في توضيح متبوعه إن كان معرفة وفي تخصيصه إن كان نكرة مثل‪ :‬جاءء‬
‫خالدد التميم نمي معه أبو زيد عمرامن‪ ،‬انظر الرجءل هذا‪ ،‬مررت بالفائدز بكءر‪ ،‬جارتك جاءء خالدد ءأخوها‪،‬‬
‫}ءفءوتسءوءس دإل ءي تده ال نءشتيطامن قاءل{‪ ،‬رءأيت غضنفرا ا ءأي ءأسدا ا‪ ،‬أشرت دإليه أ ءدن اقرأ‪.‬‬
‫فءأنت ترى ءأن التابع في هذه المثلة ءأوضح من المتبوع وهذا شرطه‪ ،‬فدإن لم يكن كذلك فهو بدل‪.‬‬
‫وءأفراد عطف البيان غالب ا ا هي‪ :‬اللقب بعد السم‪ ،‬والسم بعد الكنية‪ ،‬والموصوف بعد الصفة (الفارس‬
‫عنترة)‪ ،‬والتفسير بعد المف نءسر مثل‪( :‬عندي عسجد ءأي ذهب)‪ ..‬إلخ‪.‬‬
‫بعض النحاة ل يقول بتابع خامس هو عطف البيان‪ ،‬ويجعل التوابع أربعة فقط‪ ،‬وكل أمثلة عطف‬
‫البيان يجعلها من البدل المطابق (بدل كل من كل)‪ .‬والحق أن هذا يمكن في بعض المثلة ل كلها‪،‬‬
‫فحيثما بقيت الجملة سليمة بوضعنا التابع مكان المتبوع تصح البدلية فيها وعطف البيان‪ ،‬وحيثما‬
‫يختل اللفظ أو المعنى فالتابع عطف بيان حتماا‪ ،‬فالجملة (جارتك جاء خالد أخوها) تختل إذا حذفت‬
‫منها عطف البيان (أخوها)‪ ،‬ولو كان بدل ا ما اختلت‪ .‬وإليك زيادة بيان‪:‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫عطف البيان‬
‫•‬

‫فروق بين البدل وعطف البيان‪:‬‬
‫‪.1‬‬
‫‪.2‬‬
‫‪.3‬‬
‫‪.4‬‬

‫البدل هو المقصود بالحكم ومأتي بالمتبوع قبله تمهيدا ا لذكر البدل‪ ،‬على حين عطف‬
‫البيان متبوعه هو المقصود وإنما مأتي بعطف البيان للتوضيح فهو كالصفة‪.‬‬
‫عطف البيان أوضح من متبوعه‪ ،‬ول يشترط ذلك في البدل‪.‬‬
‫يخصون عطف البيان بالمعارف أو النكرات المختصة (عند بعضهم) ول يشترط ذلك‬
‫في البدل‪.‬‬
‫لك في البدل أن تستغني عن التابع أو المتبوع فقولك (جاءء الشاعر خالدد) يبقى‬
‫سليما ا إذا أسقطت البدل أو المبدل منه‪( :‬جاء الشاعر)‪( ،‬جاء خالدد)‪ .‬ء‬
‫لن البدل على‬
‫ء‬
‫نية تكرير العامل كما يقولون‪ :‬فلذا صح تسليط عامل المبدل منه على البدل‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫عطف البيان‬
‫• ول يتءأتى ذلك دائما ا في عطف البيان فالجمل التية ل تبقى على سلمتها‬
‫لو ءأسقطت التابع ءأو المتبوع‪:‬‬
‫–‬
‫–‬
‫–‬
‫–‬
‫–‬
‫–‬
‫–‬

‫يا أيها الرجل ‪:‬ل يقال (يا الرجمل) ول يقتصر على (يا أيها)‪.‬‬
‫يا زيمد الفاضل ‪:‬ل يقال (يا الفاضل)‬
‫يا رفيق نءي عبد الله وخالدا ا ‪:‬ل يقال (يا عبد الله وخالدا ا)‪ ،‬بل (يا عبد الله وخالمد)‪.‬‬
‫رءأيت غضنفرا ا ءأي أسدا ا ‪:‬ل يقال (رءأيت غضنفرا ا أي) ول (رءأيت أ ءتي ءأسدا ا)‬
‫جارك ماتت زينب مأمه ‪:‬ل يقال (جارك ماتت زينب)‪.‬‬
‫ولذا يكون التابع في هذه الجمل وفي أمثالها عطف بيان‪ ،‬لعدم صحة حلوله مكان‬
‫المبدل منه‪.‬‬
‫وحين تبقى الجملة سليمة بدإسقاط التابع أو المتبوع‪ ،‬صح في التابع أن يكون بدل ا ءأو‬
‫عطف بيان‪ ،‬لكن الصح إعرابه عطف بيان إذا كان أوضح أو أشهر من المتبوع‪.‬‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫الفعل‬
‫أنواعه‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫الفعل‬
‫هو كل مادل عى حدث ما‬

‫أنواع الفعل‬

‫الفعل الماضي‬

‫فعل المر‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫الفعل المضارع‬

‫تقسيم الفعال‬
‫من حيث النوع‪ :‬مضارع و ماضي و أمر‬
‫من حيث التصرف‪ :‬متصرف و جامد‬
‫من حيث قوة الحروف‪ :‬صحيح و معتل‬
‫من حيث عدد الحروف‪ :‬مجرد و مزيد‬
‫من حيث معرفة فاعله‪ :‬مبني للمعلوم و مبني للمجهول‬
‫من حيث التعدي للمفعول‪ :‬لزم و متعدي‬
‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫التالي‬

‫الفعل‬
‫تقسيم الفعل من حيث النوع‬
‫الماضي و المضارع و المر‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

2‬المضار ت‬ ‫على الستقباـل – الزمـن التي – مثل ‪ :‬يعوتد ويقوتم ويناتل ‪ ،‬وعلمتتته أنن ي مقنمبمل "السيمن " و"مسنومف‬ ‫ث‪.3‬ال منمتر ‪ :‬وهو ما مديل على ط مملب حدو ـ‬ ‫ب‪ ،‬بدون استعماـل ) لمـ ( ال منمـر‬ ‫ث الفعل من الفاـعل المخاط م ـ‬ ‫ب )النمـر( ‪ ،‬وأنن ي مقنمبمل يامء‬ ‫ب بصيغـة الط يمل م ـ‬ ‫مثل ‪ :‬قتنم واعمنل وتممذيكنر ‪ ،‬وعلممتتته أنن ي متد يمل على الط مل م ـ‬ ‫المؤنثـة المخاطبـة ‪ ،‬مثل ‪ :‬إعملي ‪.‬وكذلك أنن ي مقنمبمل تاء الضميـر مثل ‪:‬‬ ‫ث الساكنمة ‪ ،‬مثل ‪ :‬عامد ن‬ ‫ت وسامهمم ن‬ ‫ت وقال ن‬ ‫ت ‪ ،‬ومحمضنر ـ‬ ‫ت‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .1‬الماضي ‪ :‬ما مديل على معنى تمقنمتردن باليزممـن الماضي ‪ ،‬مثل ‪ :‬عامد ‪ ،‬وقامل و سامهمم ‪ ،‬وعلممتتته أن‬ ‫ي مقنمبمل تامء التأني ـ‬ ‫ت ‪  .‬‬ ‫ب – ولن أتمح يمد م‬ ‫" أو )لم( أو )لن( ‪ .‬مثل ‪ :‬سأعوتد ‪ ،‬سوف يناتل ‪ ،‬ولم أذه ن‬ ‫‪  .‬‬ ‫ت وحضرتتما ومحمضنرتتم ومحمضنرتت يمن وحضر ت‬ ‫محمضنر م‬ ‫ع ‪ :‬وهو ما ديل على معناى مقتردن بزمادن ي متد يتل على الحاـل "الل ينحظ مـة الحاليـة " أو يتديل‬ ‫‪  .‫أقسام الفعل من حيث زمانه‬ ‫•‬ ‫ث زمان تته ‪ ،‬إلى مادض ومضاـردع وأ منمدر ‪:‬‬ ‫ي تقنمستم الفعتل من حي ت‬ ‫‪ .

‫الفعل‬ ‫تقسيم الفعل من حيث التصرف‪ /‬الشتقاق‬ ‫الجامد و المتصرف‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫الفعل الجامد‬ ‫• الفعتل الجاـمتد ‪ :‬هو ما تيشبته الحرمف ‪ ،‬لن يته يؤدي معنى خاليا ا من الدللـة على الزماـن‬ ‫والمحمد ـ‬ ‫ث ‪ ،‬وقد ل مـزمم حالاة واحداة – كالحر ـ‬ ‫ف – في التعبيـر ‪ ،‬فهو غيتر قابدل للتحوـل من‬ ‫صوردة إلى تأخرى بل يمل نمزتم صوراة واحداة ل تيغادترها ‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬كما هو الحاتل في عسى ول منبمس وـننعمم‬ ‫وبئمس ‪.‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫• والفعتل الجامد ل ي متديل على المحمد ـ‬ ‫ث وزماـن حصول ــه ‪ ،‬كما تمتد يتل عليهما الفعاتل ‪ ،‬وهو ما‬ ‫ف ‪ ،‬لين معناه ل يختلتف باختل ـ‬ ‫دامم كذلك ‪ ،‬فل حاجمة له في التصر ـ‬ ‫ف الزماـن الماضي أو‬ ‫ل ‪ ،‬فمنعى النفيي الذي ي تفنمهنم من )ل مينمس( ومعنى التريجي الذي تؤديه‬ ‫الحاـضـر أو المستقب ـ‬ ‫)عسى( ‪ ،‬ومعنى المدـح والذ ي ـم والذي تؤديه ـننعمم وبنئمس في الجملـة ‪ ،‬ل يختلف باختلف‬ ‫الزمان والمكان ‪.

‬‬ ‫وليست ولس ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫الفعل الجامد‬ ‫• لزوم الفعل حالة واحدة جعله في جموده هذا أشبه بالحروف‪،‬‬ ‫ولذا كان قولك‪) :‬عسى ال أن يفرج عنا( مشبها ا )لعل ال‬ ‫يفرج عنا(‪ .‬ول يشبه الفعل الجامد ا م‬ ‫لفعال إل بدللته على‬ ‫معنى مستقل واتصال الضمائر به‪ ،‬فتقول‪ :‬ليس وليسا ولستم‪،‬‬ ‫ت كما تقول عسيتم وعسى وعسيت يمن إلخ‪.

‬‬ ‫ع والمتر ‪ ،‬مثل ‪ :‬ي ممد ت‬ ‫يأتي فيه المضاـر ت‬ ‫ع ومد ن‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬وإما أن‬ ‫ع مويذتر ومذنر ‪.‫الفعل المتصرف‬ ‫• الفعل المنشتم يتق – الممتصير ـ‬ ‫ف‬ ‫• وهو ما لم ي تنشـبته الحرمف في الجموـد‪ - ‬في تلزوـمـه شكل ا واحدا ا في التعبير – لنه يمند يتل‬ ‫ث مقتردن بزممدن – وهو قابمل للتحوـل من صوردة إلى أخرى ‪ ،‬ليؤدي المعاني‬ ‫حمد د‬ ‫على م‬ ‫وفمق أزمنـتها المختل ـفمـة ‪ .‬مثل ‪) :‬ل مـع م‬ ‫ب في الفعاـل ‪.‬‬ ‫ب( وهو النوع الغال ت‬ ‫ي مل نمع ت‬ ‫ب ال نمع ن‬ ‫– والناـقتص التمنصير ـ‬ ‫ع ‪ ،‬مثل كامد ويكاتد‬ ‫ف ‪ :‬وهو ما يأتي منه ـفعلن فقط ‪ :‬إما الماضي والمضار ت‬ ‫وأموشمك ويوشمك وما زامل وما يزاتل ‪ ،‬وما مبـرمح وما ان نفم يمك وجميعها من الفعاـل الناـقصـة ‪ .‬وهو نوعان تامم التصريف وناـقتص التصـر ـ‬ ‫ف‪:‬‬ ‫– التامم التصر ي ـ‬ ‫ب‬ ‫ف ‪ :‬وهو ما تأتي منه الفعاتل الثلثتة ‪ :‬الماضي والمضار ت‬ ‫ع والمتر ‪ .

1‬الثلثي نسكن مأوله ونحرك ثانية بالحركة المسموعة فيه‪ :‬ضماة مأو فتحاة مأو كسراة‪ .‬فـإن بدئت بتادء زائدة بقيت على حالها‪ :‬تشامرمك يتشارك‪،‬‬ ‫تعل يممم يتعل يمتم‪ ،‬تدحرج يتدحرج‪.‫التصرف – الفعل المضارع‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ل‪ :‬يتصرف الفعل المضارع من الفعل الماضي بمأن‪:‬‬ ‫أو ا‬ ‫مأ‪ -‬نزيد عليه مأحد أحرف المضارعة )الهمزة للمتكلم وحده‪ ،‬مأو النون للمتكلم مع‬ ‫غيره‪ ،‬أو الياء للغائب‪ ،‬أو التاتء للمخاطبين أو الغائبة( مضموما ا في الفعل الرباعي‬ ‫ومفتوحا ا في غيره‪.‬‬ ‫•‬ ‫ب‪ -‬ثم ننظر في عدد حروفه على ما يلي‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .2‬الرباعي والخماسي والسداسي إن لم تكن تبتدئ بتادء زائدة‪ ،‬نكسر ما قبل آخرها بعد‬ ‫حذف مألف الوصل من الخماسي والسداسي وهمزة القطع الزائدة من الرباعي فنقول‪:‬‬ ‫ي تمدنحرج‪ ،‬مينط مـلق‪ ،‬ينستمنغـفر‪ ،‬ي تك مـرم‪ .‬فنقول‬ ‫ل‪ ،‬يكتتب وي مفنتممح ويضـرب‪.‬‬ ‫مث ا‬ ‫‪ .

1‬ـإدخال الجازم على المضارع‪ :‬لم ي ن‬ ‫كت ن‬ ‫لم تستخرجي‪ ،‬رفيقاي لم يتشاركا‪.2‬حذف حرف المضارعة‪.‫التصرف ‪ -‬فعل المر‬ ‫•‬ ‫ثانياا‪ :‬يتصرف ا م‬ ‫لمر من المضارع بإجراء الخطوات التالية‪:‬‬ ‫ب‪ ،‬لم يمنرم‪ ،‬لم يمدحرنج‪ ،‬لم ينطلقوا‪،‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .3‬رد ألف الوصل وهمزة القطع اللتين كانتا حذفتا في الفعل المضارع‬ ‫حرنج‪ ،‬انطلقوا‪ ،‬استخرجي‪ ،‬تشاركا يا رفيق يمي‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫ب‪ ،‬د ن‬ ‫فنقول‪ :‬اكت ن‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫فعل التعجب‬ ‫• إذا مأراد امرؤم مأن يعبر عن إعجابه بصفة لشيدء ما‪ ،‬اشتق من مصدر هذه الصفة إحدى‬ ‫هاتين الصيغتين‪:‬‬ ‫– ما أ منفمعل مه‪ :‬ما ‪ +‬فعل مادض على وزن أنفمعل ‪ +‬اسم منصوب‬ ‫– أ منفـعنل بـه ‪ :‬فعل مادض على وزن أنفـعنل ‪ +‬حرف جر الباء ‪ +‬اسم مجرور‬ ‫مثال‪:‬‬ ‫– ما مأحسن ح يم‬ ‫ظه‪ :‬التعجب منه منصوبا ا‬ ‫– مأحسنن بحظه ‪ :‬التعجب منه مجرورا ا بالباء الزائدة وجوبا ا‬ ‫• فائدة ‪:‬‬ ‫يدل على صيغة التعجب في الكتابة بعلمة الترقيم )!( وفي الكلم تيعيبر عنه بتغيير نغمة‬ ‫الصوت تغييرا ا ينبئ عن الدهشة أو النفعال ‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫فعل التعجب ‪ -‬شروط اشتقاقهما‬ ‫‪.2‬‬ ‫‪.6‬‬ ‫‪.4‬‬ ‫‪.3‬‬ ‫‪.‬مثل ما مأصدق مأخاك‪.5‬‬ ‫‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .1‬‬ ‫‪.7‬‬ ‫فعل ا ثلثيا ا‬ ‫تاما ا‬ ‫متصرفا ا‬ ‫قابل ا للتفاوت )المفاضلة(‬ ‫مبنيا ا للمعلوم‬ ‫مثبتا ا غير منفي‬ ‫صفته المشبهة على غير وزن أفعل‪ .

‬‬ ‫أمثلة‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫)إنسان( ليست فعل ا ثلثيا ا‪ :‬ما مألطف ـإنسانيته ‪ ،‬مألـطنف بـإنسانيته‬ ‫ل ب كونك راضيا ا‬ ‫)كان( فعل غير تام‪ :‬ما مأحلى كومنك راضيا ا ‪ ،‬أ منح ـ‬ ‫ع بموت المولود‬ ‫ع مو م‬ ‫ت المولود‪ ،‬مأسـر ن‬ ‫)الموت( غير قابل للتفاوت وما مأسر م‬ ‫)تهـزمم خنصتمك( مبني للمجهول‪ :‬ما مأش يمد هزيممة خصمك ‪ ،‬مأشـدند بهزيمة خصمك‬ ‫خنضرة( الصفة المشبهة منها على مأفعل‪ :‬ما مأنضر خضرمة الزرع ‪ ،‬مأنـضنر بخضرة الزرع‬ ‫)ال ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫فعل التعجب ‪ -‬شروط اشتقاقهما‬ ‫• ـإن نقص في الكلمة شرط من هذه الشروط توصلت إلى التعجب بذكر مصدرها بعد‬ ‫صيغة تعجب مستوفية للشروط‪.

‬أو فعل مبني‬ ‫للمجهول باستخدام فعل مساعد ثاني نأتي بعده بالمصدر ‪:‬‬ ‫– ما أح يتق أل ي ي تنجمحمد فضتلك !‬ ‫– ما أجدمر أل ي مينسى الناس ما تتقـيدم لهم من خير‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫التعجب باستخدام فعل مساعد‬ ‫• نتوصل إلى التعجب باستخدام فعل مساعد نذكر بعده المصدر إذا‬ ‫كان الفعل غير ثلثي ‪ .‬أو كان الوصف منه على وزن ) أنفمعل‪ ‬‬ ‫مفنعلء ( ‪:‬‬ ‫– ما أنصمفى زرقة السماء !‪ ‬‬ ‫– ما أمش ي مد اضطراب المواج!‪                        ‬‬ ‫• ونتوصل إلى التعجب كذلك باستخدام فعل منفي ‪ .

3‬التعجب بحرف النداء (يا) ‪:‬‬ ‫– " يا رجمل أكدرتم بسعاءد ! " ‪                  .2‬التعجب بكيف وسبحان ‪:‬‬ ‫ت هذا البحءر!‬ ‫– " كيف تكفرون بالله وكنتم أمواتا ا فأحياكم ‪    ! " ‬ـ سبحانك ربي ‪ .‬ـ يا لجمالددك الساحر !‬ ‫‪  .‬خلق ء‬ ‫‪  .4‬بعض صور الستفهام مثل ‪:‬‬ ‫ت أن د‬ ‫ت‪              ‬ءفك ءي تءف ءودصل ت د‬ ‫ت من الدنزحام !‬ ‫ت الءدهدر عندي كل دبن ت ء‬ ‫– أ ءدبن ء‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .1‬التعجب بتعبير لفظ الجللة " لله " ‪:‬‬ ‫– لله دنياك الواسعة ! ـ لله ءد ن ءره فارسا ا ! ‪  ‬ـ لله جمال خلقك‬ ‫‪ .‫التعجب بألفاظ سماعية‬ ‫يكون التعجب كذلك بألفاظ سماعية كثيرة تفيد معناه ‪:‬‬ ‫‪ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫أفعال المدح والذم‬ ‫• الصنف الول‪ :‬نعم وبئس وساء‪ ،‬وحبذا ول ح يمبذا‪.‬‬ ‫• فأما نعم وبئس ففعلن جامدان مخففان من )ن مـعم‪ ،‬ومبـئس(‪،‬‬ ‫و)سامء( مأصلها من الباب ا م‬ ‫لول )سامء يسوتء( وهو فعل متعدد‪ ،‬فما‬ ‫نقلوه للذم إلى باب )مفتعل(‪ :‬جتممد ومأصبح لزما ا بمعنى بئس‪.

2‬مأو ضميرا ا مميزا ا )مفسرا ا بتمييز(‪ :‬نعم رجل ا فريد‪ ،‬وسامء خلقا ا غضبك‪.‬‬ ‫المرفوع بعد الفعل والفاعل هو المخصوص بالمدح أو بالذم‪ ،‬إذ معنى‬ ‫)نعم الرجل خالد( مأن المتكلم مدح جنس الرجال عامة )وفيهم خالد‬ ‫طبعا ا( ثم خص المدح بـ)خالد( فكمأنما مدحه مرتين‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫‪ .3‬مأو كلمة )ما( بئس ما فعل جارك‪ :‬سامء ما كانوا يصنعون‪.1‬محل ي اى بـ)مأل( الجنسية‪ ،‬أو مضافا ا إلى محل ي اى بها‪ ،‬مأو مضافا ا إلى مضاف إلى‬ ‫محل ي اى بها‪ :‬نعم الرجل خالد‪ ،‬نعم خلتق المرمأة الحشمة‪ ،‬بئس ابن أخت القوم‬ ‫سليم‪.‫أفعال المدح والذم‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫التزمت العرب في فاعل نعم وبئس مأن يكون أحد ثلثة‪:‬‬ ‫‪ .

‬ءأما إذا تقدم المخصوص على جملة المدح مثل (خالد‬ ‫نعم الرجل) فيعرب مبتدأ ا والجملة خبره‪.‬‬ ‫ب) فعل ماض جامد و(ذا) اسم إشارة فاعل‪ ،‬والمخصوص‬ ‫• وءأما حبذا‪ :‬فـ(ءح نء‬ ‫بالمدح‪ ،‬خبر لمبتدأ محذوف وجوبا ا تقديره (هو)‪ ،‬ول يتقدم على الفعل‪ ،‬ول‬ ‫يشترط ءأن يكون ءأحد الثلثة الماضية في فاعل نعم‪ ،‬فيجوز ءأن تقول ل حبذا‬ ‫ب به‬ ‫خليل‪ ،‬ودإذا اتصل بها فاعل غير (ذا) جاز جره بالبادء الزائدة‪ :‬ءأخوك ءح نء‬ ‫جارا‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫أفعال المدح والذم ‪ -‬العراب‬ ‫• ويعرب المخصوص بالمدح ءأو بالذم خبرا ا لمبتدأ محذوف وجوبا ا تقديره (هو)‪،‬‬ ‫أو (الممدوح أو المذموم)‪ ،‬وك ء‬ ‫ب لسائءل سءأل (من عنيت‬ ‫جوا‬ ‫الكلم‬ ‫أن‬ ‫د‬ ‫بقولك‪ :‬نعم الرجل؟)‪ .

‫الفعل‬ ‫تقسيم الفعل من حيث قوة حرفه وضعفها‬ ‫الصحيح و المعتل‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫والمهموتز ‪ :‬ما كامن أحتد حروـفـه همزاة ‪ :‬سواءم أوقع ن‬ ‫ت في أمول ــه أم في مومسطـه أم في آخرـه ‪ .‬‬ ‫من نودع واحدد ‪  .‬وهو قسمان ‪ :‬مضاعمف ثلث ي مي ‪ ،‬مثل ‪ :‬م‬ ‫والمضا م‬ ‫عنسمس ‪.‫الصحيح والمعتل‬ ‫• الفعتل الصحيتح والمعتم يتل ‪:‬‬ ‫•‬ ‫ي تقنمستم الفعتل من حيث قوتة حروـفـه ومضنعـتفها ‪ ،‬إلى قسمين ‪ :‬صحيدح وهو ما خل من حرو ـ‬ ‫ف الـعل ي مـة ‪ ،‬وتمنعتم ي دل وهو‬ ‫ما تممضيممن حروفا ا من حرو ـ‬ ‫ف الـعل ي مـة الثلثـة ‪ :‬اللف والواو والياء ‪ .‬والفعتل الصحيتح‬ ‫بو م‬ ‫ب ومذمه م‬ ‫الفعتل الصحيتح ‪ ،‬ما كانت حروتفته الصيليتة حروفا ا صحيحاة ‪ .‬مثل ‪ :‬مشـر م‬ ‫ف‪.‬‬ ‫ف قويا ا ‪ ،‬ل ي من حروفته تحتمتل الحركا ـ‬ ‫ملحظة‪ :‬تيعتبتر الفعتل صحيمح الحرو ـ‬ ‫ث ‪ ،‬والمعت يتل ضعيفا ا لعدمـ قدرـة‬ ‫ت الثل م‬ ‫ت الثل ـ‬ ‫ف العل يـة على احتماـل الحركا ـ‬ ‫حرو ـ‬ ‫ف منها ‪.‬ومثاتل السالمـ ‪ :‬مدمرمس ومسمح م‬ ‫م‬ ‫ب ‪ ،‬ومملم‪.‬مثل ‪ :‬أنممسمك ومرأ م‬ ‫عمف رباع ي مي ‪،‬‬ ‫ع يمد ومش يمد ‪ ،‬ومضا م‬ ‫عتف ‪ :‬ما كامن أحتد حروـفـه الصليـة مكررا ا ‪ .‬‬ ‫ي حر د‬ ‫ث وظهوترها على أ ي‬ ‫•‬ ‫عل ـمم ‪ .‬‬ ‫على ثلثـة أنوادع ‪ :‬سالدم ومهمودز ومضاع د‬ ‫•‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫فاليسالتم ‪ :‬ما لم يمك تنن أحتد حروـفـه حرمف ـ‬ ‫عل يدة ‪ ،‬ول همزة ول تممضيعفا ا – تمكيررا ا ‪ -‬بمعنى أن يكومن في الفعل حرفان أصليان‬ ‫ب ومبل ممغ ‪.‬‬ ‫مثل ‪ :‬مزل ممزمل و م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫الصحيح والمعتل‬ ‫• الفعتل المعت يتل ‪ :‬ما كامن مأحتد حروـفه الصلية حرمف ـعل يدة ‪ ،‬مثل ‪ :‬مومرمد ‪ ،‬ومامل ومسعى ‪ .‬وهو‬ ‫على أربعـة أشكادل ‪ :‬مثامل وأجوتف وناقمص ولفيمف ‪.‬‬ ‫ل الناقـص – و)مولمي( وهي‬ ‫ل الصحيـح المهموـز ‪ ،‬و)ملقمي( وهي من المعت ـ‬ ‫أعدناها إلى )مسأ ممل( وهي من نوـع الفع ـ‬ ‫من المعتيل اللفي ـ‬ ‫ف المفروـق ‪.‬‬ ‫نوع المعتل‬ ‫التغيير‬ ‫مثال‬ ‫مثال‬ ‫اعتل الحرف الول‬ ‫وعد ‪ ،‬ينع‬ ‫أجوف واوي أو يائي‬ ‫اعتل ثانيه‬ ‫قال يقول ‪ ،‬باع يبيع‬ ‫ناقص‬ ‫اعتل ثالثه‬ ‫غزا ‪ ،‬رمى‬ ‫لفيف مفروق‬ ‫اعتيل أوله وثالثه‬ ‫وفى‬ ‫لفيف مقرون‬ ‫اعتل ثانيه وثالثه‬ ‫طوى‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ل إلى الماضي المجرـيد ‪.‬‬ ‫هذا وي تنعمرتف الصحيتح والمعتتل من الفعاـل ‪ ،‬بإرجاـع الفع ـ‬ ‫فإذا أرندنا معرفة نوـع الفعاـل التالية – من حيث كونها صحيحة أو معتلة ‪ : -‬يتساءتل ‪ ،‬يستلقي ‪ ،‬ويستولي ‪.

‬‬ ‫• إن خل الفعل الصحيح من الهمز والتضعيف سمي سالما ا‬ ‫مثل )نصر(‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫الفعل الصحيح‬ ‫• المهموز ما كان أحد أصوله همزة سواء أكان صحيحا ا أم معتل ا‬ ‫مثل‪) :‬أخذ و أوى‪ ،‬وسأل و رأى‪ ،‬وقرأ و شاء(‬ ‫• المضعف ما أدغم ثانيه وثالثه المتشابهان مثل )شيد(‪.

3‬‬ ‫‪.‫الفعل المهموز‬ ‫‪.4‬‬ ‫إذا توالى في مأوله همزتان ثانيتهما ساكنة‪ ،‬قلبت مدا ا مجانسا ا لحركة‬ ‫ا ت‬ ‫لولى مثل‪) :‬آمنت تأومن إيمانا ا( الصل )أ منأمنت أ تنؤمن إـنئمانا ا(‪.‬‬ ‫حذفوا همزة )مأخذ ومأكل ومأمر( في فعل ا م‬ ‫لمر إذا وقعت مأول الكلم مثل‬ ‫)خذ( و)كنل( و)تمر(‪ .‬‬ ‫وحذفوا همزة )أرى‪ ،‬تيري( في كل الصيغ‪ :‬مأرى‪ ،‬تيري‪ ،‬مأره( ا م‬ ‫لصل مأرمأي‪،‬‬ ‫يرئي‪ ،‬أ منرـء(‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬مأما إذا تقدمها شيءم فيجوز ا م‬ ‫لمران‪) :‬ومروا بالخير( و‬ ‫ن‬ ‫)ونأمروا بالخير(‪.1‬‬ ‫‪.‬‬ ‫حذفوا همزة )رمأى( من المضارع وا م‬ ‫لمر‪) :‬يا خالد مره كما يرى مأخوك(‪.2‬‬ ‫‪.

‬‬ ‫• فإن سكن الحرف الثاني لجزم المضارع مأو لبناـء فعل المر منه جاز فيك الدغام مثل‪:‬‬ ‫)لم يشتدند خالد‪ ،‬اشتدند يا سليم( وجاز الدغام وحينئذ يحرك آخر الفعل بالفتح م‬ ‫لنه أخف‬ ‫الحركات‪ ،‬مأو بالكسر للتخلص من الساكنين‪ ،‬مثل )لم يش ي مد الحبل وتش يمده أنت( مأو )لم يشـيد‬ ‫ت( وإذا كان عين الفعل مضمومة كما في )يتش يتد( جاز وجه ثالث هو‬ ‫الجبل وتشـيده أن م‬ ‫ب ويـف تر( فل يجوز فيهما الضم م‬ ‫لن عين الفعل‬ ‫الضم اتباعا ا لحركة ما قبله‪ ،‬مأما )يمه يت‬ ‫ي‬ ‫فيهما غير مضمومة‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫الفعل المضعف‬ ‫• الفعل المضعف ما كانت عينه ولمه من جنس واحد مثل )ش يمد‪ ،‬يش يتد( فيجب إدغامهما‬ ‫إن كان متحركين كما رأيت إذ ا م‬ ‫لصل )مشمدمد‪ ،‬ي منشتدتد(‪.‬‬ ‫ت الحبمل والنسوة‬ ‫• فإذا اتصل الفعل بضمير رفع متحرك وجب فيك الدغام مثل )شدند ت‬ ‫يشتدندمن(‪.

‬‬ ‫الجمل‪ ،‬استتيست الشاة‪ ،‬أ ن‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .1‬المثال ‪:‬الواوي مكسور عين المضارع تحذف واوه في المضارع وا م‬ ‫لمر‪) :‬وعد‪ ،‬يـعد‪ ،‬ـ‬ ‫عد(‪،‬‬ ‫عند(‪ .‬‬ ‫خنف‪ ،‬لم يقتنم‪ ،‬لم ي م‬ ‫لمر مأو جزم مضارعه حذف حرف العلة مثل‪) :‬قتنم‪ ،‬ـبنع‪ ،‬م‬ ‫هذا وإذا كان ا م‬ ‫لجوف صفته المشبهة على )مأفعل( مثل )مأعور‪ ،‬مأغيد‪ ،‬مأحور( لم يغير حرف العلة فيه ولم يحذف‬ ‫غـيد( فنقول‪) :‬لم ي منعمور‪ ،‬لم ينغيمند( وكذلك إذا دل على مفاعلة‪ :‬ازدموجوا‪،‬‬ ‫حـومر‪ ،‬و م‬ ‫في الحوال السابقة مثل‪ ) :‬م‬ ‫عـومر‪ ،‬و م‬ ‫ازدونجنا‪.‬‬ ‫وـإذا صيغ منه فعل ا م‬ ‫خنف(‪.‬والمصدر منه )و ن‬ ‫فإذا حذفنا الواو عوضناها بتاء في الخر مثل )عدة(‪.‬‬ ‫وما سمع من الجوف تصحيح العلة فيه يلتزم ول يقاس عليه مثل‪) :‬أغيمت السماء‪ ،‬أعول الصبي‪ ،‬استنوق‬ ‫غميل الطفل أي شرب لبن المغنيل(‪.‬‬ ‫‪ .‫الفعل المعتل ‪ -‬أنواعه‬ ‫• وهو خمسة أنواع‪:‬‬ ‫‪ .2‬الجوف‪ :‬إذا انقلبت العلة في ماضيه ألفا ا مثل )طال( فإن كان من الباب ا م‬ ‫لول مأو الباب الثاني فـإن العلة‬ ‫تحذف منه حين يسند إلى ضمير رفع متحرك ويحرك مأوله بحركة تناسب المحذوف مثل )تقمت وـبعنا(؛ فـإن‬ ‫كان من الباب الرابع يحرك مأوله بحركة المحذوف مثل )ـخنفنا(‪.

‬‬ ‫ءأما إذا اتصل بواو الجماعة ءأو ياء المخاطبة فتحذف علته ويحرك ما قبلها بما يناسب المحذوف‪:‬‬ ‫(الرجال رمضوا بالحل وءأن د‬ ‫ت ل تددعين إلى خير)‪ ،‬إل إذا كانت العلة ءألفا ا فتبقى الفتحة على ما قبلها‬ ‫كما كانت (رفاقدك ءرءمتوا كرتهم وأ ءن ت د‬ ‫ت تخءشتين أخذها)‪.‬‬ ‫د‪ -‬اللفيف المفروق يعامل معاملة المثال والناقص معا ا مثل‪( :‬وقى) فنقول في فعل المر منه (دق يا‬ ‫فلن وجهك) و(قوا أنفسكم) و(قي نفسك يا هنمد)‪.‬‬ ‫جـ‪ -‬إذا جزم مضارع الناقص حذف من آخره العلة مثل‪( :‬لم يردم لم يستددع‪ ،‬لم يغمز لم يخءش) وكذلك‬ ‫في فعل ا ء‬ ‫لمر‪( :‬ارم‪ ،‬استددع‪ ،‬اغمز‪ ،‬اخءش الله)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫الفعل المعتل ‪ -‬أنواعه‬ ‫‪.3‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫الناقص‪:‬‬ ‫أ‪ -‬ألف الناقص دإما منقلبة عن واو مثل (دعا يدعو) ءأو عن ياء مثل (رمى يرمي)‬ ‫ب‪ -‬إذا اتصل الماضي منه بضمائر الرفع عدا واو الجماعة وياء المخاطبة‪ ،‬وكان معتل ا با ء‬ ‫للف ترد‬ ‫ا ء‬ ‫عتونا ورمتينا) فإن كانت‬ ‫للف إلى أصلها دإن كانت ثالثة‪( :‬دعتوت ورمي م‬ ‫ت‪ ،‬ورفيقاي دعوا ورميا‪ ،‬وءد ء‬ ‫رابعة فصاعدا انقلبت يااء‪ :‬ترامتينا بالكرة وتداعتينا إلى اللعب‪ ،‬وهن يتداعتين أيضا ا‪.‬‬ ‫هـ‪ -‬اللفيف المقرون يعامل معاملة الناقص فقط ففعل المر من (طوى)‪ :‬اطدو‪ ،‬والمضارع‪ :‬لم يطدو‬ ‫ءأخوك ثوبه‪.

‫الفعل الصحيح و المعتل‬ ‫تعريفه‬ ‫أنواعه‬ ‫أمثلة‬ ‫الفعتل‬ ‫الصحيتح‬ ‫ما كانت حروتفته‬ ‫الصيليتة حروفا ا صحيحاة‬ ‫اليسالتم ‪ :‬ما لم يمك تنن أحتد حروـفـه حرمف ـ‬ ‫عل يدة ‪ ،‬ول‬ ‫همزة ول تممضيعفا ا – تمكيررا ا ‪ -‬بمعنى أن يكومن في‬ ‫الفعل حرفان أصليان من نودع واحدد‪.‬‬ ‫ب ومبل ممغ ‪.‬‬ ‫المضا م‬ ‫ع يمد ومش يمد ‪،‬‬ ‫مضاعمف ثلث ي مي ‪ ،‬مثل ‪ :‬م‬ ‫عنسمس‬ ‫عمف رباع ي مي ‪ ،‬مثل ‪ :‬مزل ممزمل و م‬ ‫ومضا م‬ ‫الفعتل‬ ‫المعت يتل‬ ‫ما كامن مأحتد حروـفه‬ ‫الصلية حرمف ـ‬ ‫عل يدة‬ ‫المثال‪ :‬اعتل الحرف الول‬ ‫وعد ‪ ،‬ينع‬ ‫الجوف الواوي أو اليائي‪ :‬اعتل ثانيه‬ ‫قال يقول ‪ ،‬باع يبيع‬ ‫الناقص‪ :‬اعتل ثالثه‬ ‫غزا ‪ ،‬رمى‬ ‫اللفيف المفروق‪ :‬اعتيل أوله وثالثه‬ ‫وفى‬ ‫اللفيف المقرون‪ :‬اعتل ثانيه وثالثه‬ ‫طوى‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫‪.‬‬ ‫مدمرمس ومسمح م‬ ‫المهموتز ‪ :‬ما كامن أحتد حروـفـه همزاة ‪ :‬سواءم‬ ‫ت في أمول ــه أم في مومسطـه أم في آخرـه ‪.‬‬ ‫أنممسمك ومرأ م‬ ‫عتف ‪ :‬ما كامن أحتد حروـفـه الصليـة مكررا ا‪.‬‬ ‫أوقع ن‬ ‫م‬ ‫ب ‪ ،‬ومملم‪.‬‬ .

‫الفعل‬ ‫تقسيم الفعل من حيث الحروف‬ ‫المجرد و المزيد‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫ف ماضيـه ‪ ،‬زائداة على الص ـ‬ ‫عنشمرمة ‪ ،‬مجموعاة في كلمة )سألتمونيها( وتيزاد عليها ما كان من جنـس حرو ـ‬ ‫ف الكلمـة مثل ‪ :‬مص يمعد ‪،‬‬ ‫ومعلومم أ يمن حرومف الزيادـة م‬ ‫وانصفم يمر ‪.‫الفعل المجرد و المزيد‬ ‫•‬ ‫ب أصل ــه الذي توـضمع عليه ‪ ،‬إيما أنن يكومن تثل يمثي الحرو ـ‬ ‫ف ‪ ،‬وهو ما كانت حروتفته الصليتة ثلثاة ‪ .‬وله وزن واحد‪ :‬ءفتعءلل يمءفتعدلل‬ ‫وي تمد ن‬ ‫•‬ ‫الفعتل الثلث يتي والرباع يتي ‪ ،‬إما أنن يكونا مجردين ‪ ،‬أو مزيدا ا فيهما ‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫•‬ ‫حمرمج ‪.‬مثل‪ :‬أعامد ويتدحرتج ‪  .‬وأوزان المجرد الثلثي ستة‪:‬‬ ‫ف الصليـة ‪ .‬ول‬ ‫الفعتل م‬ ‫حمس م‬ ‫اعتبار لما تيزاتد على هذه الحرو ـ‬ ‫عل ـمم وي منعل ممم وانستمنعل ممم ‪ .‬مثل م‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫الباب الول‪ :‬فتح ضم ‪ ،‬وزنه ءفءعل ي ءتفمعل‬ ‫الباب الثاني‪ :‬فتح كسر ‪ ،‬وزنه ءفءعل ي ءتفدعل‬ ‫الباب الثالث‪ :‬فتحتان ‪ ،‬وزنه فءعل ي ءتفءعل‬ ‫الباب الرابع‪ :‬كسر فتح ‪ ،‬وزنه ءفدعل يفءعل‬ ‫الباب الخامس‪ :‬ضنم د ضم ‪ ،‬وزنه ءفمعل يتفمعل‬ ‫الباب السادس‪ :‬كسرتان ‪ ،‬وزنه فدعل يتفدعل‬ ‫•‬ ‫ف ‪ ،‬وهو ما كانت حروتفته الصليتة أربعاة ‪ ،‬ول ـ‬ ‫‪ ‬وإيما أن يكومن نرباع ي مي الحرو ـ‬ ‫حمرمج‬ ‫عنبمراة بما تيزاد عليها ‪ ،‬مثل ‪ :‬مد ن‬ ‫حـرتج ‪   .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫عامد ومد ن‬ ‫الميجرتد ‪ :‬ما كانت حروتف ماضيه تك يتلها أصلياة –ل زيادمة فيها – مثل ‪ :‬م‬ ‫المزيتد فيه ‪ :‬ما كامن بعتض حرو ـ‬ ‫ل ‪ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫والمزيتد فيه نوعان ‪:‬‬ ‫• ممزيمد فيه على الثلث يـي ‪ :‬وهو ما ـزيد على حرو ـ‬ ‫ف ماضيه الثلثـة حرمف واحمد ‪ ،‬مثل ‪ :‬أسمعمد ‪ ،‬أو‬ ‫ف مثل ‪ :‬ان نتممصمر ‪.‫الفعل المجرد و المزيد‬ ‫الفعتل المجرمد نوعان ‪:‬‬ ‫• مجردم ثلث ي مي ‪ :‬وهو ما كانت حروتف ماضيه ثلثاة فقط ‪ ،‬دومن زياددة عليها ‪ ،‬مثل ‪ :‬مسمبمق وقممرأ م ومفـرمح ‪.‬‬ ‫• وتممجيردم رباع ي مي ‪ :‬وهو ما كانت حروتف ماضيه أربعاة أصلياة فقط ‪ ،‬دومن زياددة عليها ‪ ،‬مثل ‪ :‬مونسومس‬ ‫ومزل نمزمل ومدنحمرمج ‪.‬أو حرفان ‪ ،‬مثل ‪ :‬انحمر ن نمجمم بمعنى )تممجيممع( ‪.‬‬ ‫حرفان ‪ ،‬مثل ‪ :‬ان نط مل ممق أو ثلثتة حرو د‬ ‫• وممزيمد فيه على الرباعي ‪ :‬وهو ما ـزيمد فيه على حرو ـ‬ ‫ف ماضيه الربعـة الصليـة حرمف واحمد ‪ ،‬مثل ‪:‬‬ ‫تممديحمرمج ‪ ،‬وتممزل نمزمل‪  .

‫الفعل الثلثي المجرد‬ ‫• الباب الول‪ :‬فتح ضم‪ ،‬وزنه مفمعل يمفنتعل مثل‪ :‬كتب يكتب‪،‬‬ ‫دعا يدعو‪ ،‬مأخذ يتأخذ‪ ،‬قعد يقعد‪ ،‬شد يتشيد‪ .‬‬ ‫• الباب الثاني‪ :‬فتح كسر‪ ،‬وزنه مفمعل يمفنـعل مثل‪ :‬كسر يكسر‪،‬‬ ‫نزل ينزل‪ ،‬ومزن يـزن‪ ،‬خاط يخيط‪ ،‬رمى يرمي‪ ،‬وقى يقي‪ ،‬شوى‬ ‫يشوي‪ ،‬ش يمذ يمـش يتذ‪ ،‬مأوى ينأوي‪ ،‬ويكون متعديا ا مأو لزما ا‪..‬إلخ ويكون متعديا ا‬ ‫مأو لزما ا‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬وشرط هذا الباب مأن تكون عين الفعل مأو لمه من‬ ‫حروف الحلق )وهي الهمزة والحاء والخاء والعين والغين والهاء(‪.‬وهو متعد مأو لزم‪..‬‬ ‫يضمجر‪ ،‬عرج يعرج‪ ،‬م‬ ‫إلخ‪ .‫الفعل الثلثي المجرد‬ ‫• الباب الثالث‪ :‬فتحتان‪ :‬وزنه فمعل يمفنمعل مثل‪ :‬منع يمنع‪ ،‬ذهب يذهب‪،‬‬ ‫نمأى ينمأى‪ ،‬درأ م يدرأ ت‪ .‬‬ ‫• الباب الرابع‪ :‬كسر فتح‪ ،‬وزنه مفـعل يفمعل مثل‪ :‬شـرب يشمرب‪ ،‬ضـجر‬ ‫خـشي يخشى‪ ،‬هاب يهاب‪ ،‬خاف يخاف‪ ،‬أ مـمن ينأمن‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫– والدالة على خلو مأو امتلدء مثل عـطش وظممئ وصدي ورـوي وشبع‪.‬‬ ‫– ومن هذا الباب الفعال الدالة على فرح مأو حزن مثل سئم يسمأم وطرب يطرب‪.‬‬ ‫عـومر ينعمور ومحـور يحمور‪ ،‬وخـضر‬ ‫– والدالة على عيب في الخلقة أو حلنية أو لون مثل‪ :‬م‬ ‫يخمضر وسـود ينسمود‪ ،‬وأفعال هذه المعاني لزمة غير متعدية‪.

‫الفعل الثلثي المجرد‬ ‫• الباب الخامس‪ :‬ض ي مم ضم‪ ،‬وزنه مفتعل يفنتعل مثل حتسن يحتسن‪ ،‬نتبل ينتبل‪ ،‬لؤم يلتؤم‪ ،‬كترم‬ ‫يكرم‪ ،‬سرو يسرو )شرف يشرف( ومأفعال هذا الباب كلها لزمة‪ ،‬تدل على ا م‬ ‫لوصاف‬ ‫ت‬ ‫ت‬ ‫ت‬ ‫ت‬ ‫م‬ ‫الخلقية الثابتة في اـلنسان كأنها غرائز‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬وا م‬ ‫لفعال التي تأجمع على مجيئها من‬ ‫هذا الباب ثلثة عشر‪:‬‬ ‫– وثق يثق‪ ،‬وـجد عليه يجد )حزن(‪ ،‬ورث يرث‪ ،‬وـرع عن الشبهات يـرع )تعفف( وـرك يرك‬ ‫)اضطجع(‪ ،‬وـرم يرم‪ ،‬وـري المخ يري )اكتنـز(‪ ،‬وـعق عليه يعق )عجل( وـفق مأممره يفق‬ ‫)صادفه موافقا ا(‪ ،‬وـقه له يـقته )سمع( وكم يـكم )اغتيم(‪ ،‬ولي يلي‪ ،‬وـمق يـمق )مأحب(‪.‬‬ ‫• ويقل هذا الباب في الصحيح ويكثر في المعتل‪ .‬‬ ‫• الباب السادس‪ :‬كسرتان‪ :‬وزنه فـعل يفنـعل مثل‪ :‬وـرث يرث‪ ،‬حـسب يحـسب‪ ،‬نـعم ينـعم‪.‬‬ ‫– وكل فعل مأردت منه الدللة على ثباته في صاحبه حتى مأشبه الغرائز‪ ،‬يجوز لك أن تحوله‬ ‫من بابه المسموع‪ ،‬إلى هذا الباب للمبالغة في المدح مثل فتهم يفتهم وكنذب يكتذب بمعنى‬ ‫مأن الفهم والكذب صارا ملكة ثابتة في صاحبهما‪.

3‬وفي الواوي من ا م‬ ‫لول مثل قال يقول وغزا يغزو‪.‬‬ ‫وفي اليائي من ا م‬ ‫لجوف الناقص مأن يكون من الباب الثاني مثل باع يبيع ورمى يرمي‬ ‫لفعال إلى الباب ا م‬ ‫• ومأجاز بعضهم نقل ا م‬ ‫لول إذا تأريد بها المغالبة ففعل )سمبق يسـبق(‬ ‫من الباب الثاني ـإذا اأردت مأنك غالبت خصمك في السبق فغلبته تقول فيه‪) :‬سابقته‬ ‫فسبقنتته أ منستبتقه(‪ .1‬في المثال الواوي مأن يكون من باب ضرب‪ :‬وعد يعد‬ ‫‪ .2‬وفي المضعف مأن يكون من الباب ا م‬ ‫لول ـإن كان متعديا ا مثل شيده وميده ومن الباب‬ ‫الثاني ـإن كان لزما ا مثل ف يمر يـف يتر‬ ‫لجوف الناقص أن يكون من الباب ا م‬ ‫‪ .‫الفعل الثلثي المجرد‬ ‫خاتمة‪:‬‬ ‫• ورود ا م‬ ‫لفعال الثلثية على مأوزان خاصة سماعي ل قاعدة تضبطه غير السماع‪ ،‬إل مأن‬ ‫الغالب‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬ومن العلم‪) :‬عالمته فعملمته مأعتلمه( مأي غلبته في العلم‪.

3‬جعل السم المشتق منه في المفعول‪ :‬عصفرت الثوب‪ ،‬فلفلت الطعام‪.6‬ظهور ما أخذ منه الفعل‪ :‬مبنرعم الشجتر )ظهرت براعمه(‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .4‬إصابة السم المشتق منه‪ :‬م‬ ‫‪ .2‬مشابهة المفعول به لما أخذ منه‪ :‬بندقت الطين )جبلته كالبندقة(‪ ،‬عقربت الصدغ‪..‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫الفعل الرباعي المجرد‬ ‫• ‪ -‬أما الرباعي المجرد فله وزن واحد‪ :‬مفنعملل يتفمنعـلل مثل دحرج يتمدحرتج وط منممأن تيطمئن‪.‬‬ ‫‪ .‬إلخ‪ .7‬النحت هو اشتقاق من الكلمات وجعلوه سماعيا ا مثل‪ :‬بسمل )قال بسم ال الرحمن‬ ‫الرحيم(‪ ،‬سبحل )قال سبحان ال(‪ ،‬دمعز )قال أدام ال عزك(‪ .‬‬ ‫غمل نمصنمتته )أصبت عرقوبه وغلصمته(‪.‬وهو نوع من‬ ‫الختصار في اللفظ ويراعى في ترتيب الحروف ترتيب ورودها في الجملة المختصرة‪.‬‬ ‫عنرقمنبتته‪ ،‬م‬ ‫‪ .‬‬ ‫• وقد يشتق فعل رباعي من أسماء ا م‬ ‫لعيان للدللة على المعاني التية‪:‬‬ ‫‪ .5‬اتخاذ السم آلة‪ :‬مفنرمجن نت الدابة )حككتها بالـفنرمجنون أي الفرشاة في عامية اليوم(‪.‬‬ ‫‪ .1‬التخاذ‪ :‬قمطرت الكتاب )وضعته في الـقمم ن‬ ‫طر وهو وعاء الكتب(‪.

‬‬ ‫ثلثتة حرو د‬ ‫• وممزيمد فيه على الرباعي ‪ :‬وهو ما ـزيمد فيه على حرو ـ‬ ‫ف ماضيه‬ ‫الربعـة الصليـة حرمف واحمد ‪ ،‬مثل ‪ :‬تممديحمرمج ‪ ،‬وتممزل نمزمل‪  .‬أو حرفان‬ ‫‪ ،‬مثل ‪ :‬انحمر )ن نمجمم( بمعنى )تممجيممع( ‪.‫الفعل المزيد‬ ‫المزيتد فيه نوعان ‪:‬‬ ‫• ممزيمد فيه على الثلث يـي ‪ :‬وهو ما ـزيد على حرو ـ‬ ‫ف ماضيه‬ ‫الثلثـة حرمف واحمد ‪ ،‬مثل ‪ :‬أسمعمد ‪ ،‬أو حرفان ‪ ،‬مثل ‪ :‬ان نط مل ممق أو‬ ‫ف مثل ‪ :‬ان نتممصمر ‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫الفعل المزيد‬ ‫• ما زيد فيه حرف فأكثر مثل كاءتب واستكتب وتدحرج‪.

‫الفعل الثلثي المزيد‬ ‫الثلثي يزاد فيه حرف أو حرفان أو ثلثة‬ ‫ءأوزان الثلثي المزيد بحرف‬ ‫ءأوزان الثلثي المزيد بحرفين‬ ‫أ ءتفءعءل‬ ‫ان تءفءعل‬ ‫استفعل‬ ‫ءف ن ءعل‬ ‫اتفتءءعل‬ ‫عءل‬ ‫اتفءعتو ء‬ ‫فاعل‬ ‫اتفءع نءل‬ ‫اتفءع ن ءول‬ ‫تف نءعءل‬ ‫افعا نءل‬ ‫تفاعل‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ ‫أوزان الثلثي المزيد بثلثة‬ ‫أحرف‬ .

2‬وزن مف يمعل وغالب معانيه التكثير والتعدية‪ :‬مم يمزق وك يمسر‪ ،‬ن يمزل الطفمل‬ ‫والده‪.‬‬ ‫عل وغالب معانيه المشاركة في الفعل‪ ،‬والتكثير‪ :‬حاورت‬ ‫‪ .1‬وزن أ منفمعمل وينأتي كثيرا ا للتعدية‪ :‬نزل الرجتل ومأنزمل الطفمل معه‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .3‬وزن فا م‬ ‫زميلي‪ ،‬ضاعفت أجر العامل‪.‬‬ ‫‪ .‫الفعل الثلثي المزيد‬ ‫• مأوزان المزيد بحرف ثلثة‪:‬‬ ‫‪ .

‬‬ ‫وزن انفمع يمل يكون في ا م‬ ‫للوان والعيوب المخنلقية‪ :‬اخض يمر الشجر‪،‬‬ ‫عتو يمرمت عينه‪.5‬‬ ‫وزن ان نفممعل ويدل على المطاوعة‪ :‬انكسر وانشق‪ ،‬مأزعجته فانزعج‬ ‫وزن انفتممعل ويدل على المطاوعة غالبا ا‪ :‬جمعتهم فاجتمعوا‪ ،‬وعلى‬ ‫المشاركة‪ :‬اختصموا‪.‫الفعل الثلثي المزيد‬ ‫• ومأوزان الثلثي المزيد بحرفين خمسة‪:‬‬ ‫‪.1‬‬ ‫‪.3‬‬ ‫‪.2‬‬ ‫‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫ا ن‬ ‫وزن تف يمعمل يدل على المطاوعة حينا ا مثل‪ :‬ع يملمته فتع يملم‪ ،‬وعلى‬ ‫جع‪.4‬‬ ‫‪.‬‬ ‫التكلف مثل تح يملم وتش يم‬ ‫وزن تفاعل يدل على المشاركة‪ ،‬وإظهار غير الحقيقة‪ ،‬والمطاوعة‪:‬‬ ‫تحاكم الخصمان‪ ،‬تمارض‪ ،‬باعدته فتباعد‪.

3‬‬ ‫‪.‬‬ ‫وزن افعا ي مل يدل على قوة المعنى أكثر من الثلثي‪ :‬اخضا ي مر الشجر‬ ‫‪.‬‬ ‫حملولى‪ ،‬اخمشنوشن‪.2‬‬ ‫‪.‬‬ ‫عمل يدل على قوة المعنى مأكثر من الثلثي‪ :‬اعشوشب‪ ،‬ا ن‬ ‫وزن انفمعنو م‬ ‫وزن انفمع يمول يدل على قوة المعنى أكثر من الثلثي‪ :‬اج ي ملوذ )مأسرع( اعل يموط البعيمر )ركبه(‪.5‬‬ ‫‪.2‬‬ ‫‪.‫الفعل الثلثي المزيد‬ ‫• وأوزان الثلثي المزيد بثلثة أحرف أربعة‪:‬‬ ‫‪.4‬‬ ‫• ويلحق بهذا الوزن أبنية عدة أهمها ‪:‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .4‬‬ ‫‪.1‬‬ ‫وزن استفعل وأهم معانيه الطلب والتحول‪ :‬استغفر ربه‪ ،‬استنوق الجمل استتيست الشاة واسترجلت‬ ‫المرمأة واستحجر الطين‪.6‬‬ ‫‪.‬‬ ‫عل‪ :‬تكوثر‪ ،‬تجورب‬ ‫تمفمنو م‬ ‫تمفمنعيممل‪ :‬ترهيأ )اضطرب(‬ ‫تمفمينمعل‪ :‬تممسنيطر‪ ،‬تممشين م‬ ‫طن‬ ‫تمفمنعملى‪ :‬تسلقى‬ ‫‪.1‬‬ ‫‪.3‬‬ ‫‪.7‬‬ ‫تمممفنمعل‪ :‬تمسكن‪ ،‬تمدرع‬ ‫تمفمنعملل‪ :‬تجنلبب‬ ‫تمفمنعمومل‪ :‬تمرنهوك )استرخت مفاصله(‪.

‫الفعل الرباعي المزيد‬ ‫• الرباعي المزيد بحرفين له وزنان‪:‬‬ ‫حنرمجمت اـلبل )رددت بعضها‬ ‫‪ .2‬انفمعن نملى‪ :‬ا ن‬ ‫‪ .3‬انفتمنعملى‪ :‬استلقى )مطاوع سلقتيه(‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫حمزننبى الديك )تنفش للقتال(‬ ‫‪ .1‬انفمعن نملل‪ :‬اسحنكك‪ ،‬اقعنسس‪.‬‬ ‫‪ .1‬انفمعن نل ممل ويدل على المطاوعة مثل م‬ ‫على بعض( فاحرنجمت )اجتمعت‪ ،‬ازدحمت(‪.2‬انفمعل م يمل ويدل أيضا ا على المطاوعة مأو المبالغة مثل‪ :‬اطمأ م يمن‪ ،‬اشمأ م يمز‬ ‫• ويلحق بالرباعي المزيد بحرفين البنية التية وأصلها ثلثي‬ ‫زيد فيه ثلثة أحرف‪:‬‬ ‫‪ .

‫الفعل‬ ‫التوكيد‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫الفعل المؤكد‬ ‫• التوكيد أسلوب يقوي الكلم في نفس سامعه‪ ،‬وله أحوال‬ ‫تقتضيه إذا خل الكلم فيها من توكيد كان إخلل ا ببلغته‪ ،‬وأحيانا ا‬ ‫إخلل ا بصحته‪ .‬وأساليبه متعددة كـ ‪:‬‬ ‫– التكرار‬ ‫– القسم‬ ‫– إضافة أدوات التوكيد مثل (إن وأنن‪ ،‬ولكن ولم البتداء) في السماء و(قد‬ ‫واللم ونوني التوكيد) في الفعال‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫آمممرمه ل ءيمتس ء‬ ‫ءأما الفعل الماضي فل تلحقه هاتان النونان‪ ،‬وءأما فعل ا ء‬ ‫لمر فيجوز توكيده‬ ‫بهما مطلقا ا دون شرط نحو‪( :‬اقرأ ء نءن يا سليم درسك ثم الءعبءتن)‪.2‬ويمتنع توكيده دإذا وقع جوابا ا لقسم ونقص شرط من الشروط السابقة مثل‪ :‬والله لسوف‬ ‫مأناضل ‪ -‬والله ل ءأجمبن ‪ -‬والله دإني م‬ ‫لشاهد ما يسرني الن‪.1‬يجب توكيده إذا وقع ‪ -1‬جوابا ا لقسم ‪ -2‬مثبتا ا ‪ -3‬مستقبل ا ‪ -4‬متصل ا بلم القسم مثل‪:‬‬ ‫(والله م‬ ‫لناضلنن)‪.‫توكيد الفعال بنون التوكيد الثقيلة أو الخفيفة‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫يلحق بالفعل نون مشددة ءأو نون ساكنة لتوكيده مثل‪} :‬ءول ءدئتن ل ءتم يءتفءعتل ما‬ ‫جن ء نءن ءول ءيء م‬ ‫كونا ا دمءن النصادغدريءن{‪.‬‬ ‫أما الفعل المضارع فله حالت ثلث‪:‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫ثالثا ا ‪ -‬ويجوز توكيده قليل ا إذا وقع بعد نفي مثل‪} :‬ءواتنءمقوا دفتتن ءاة ل تمدصيبء نءن ال نءدذيءن ءظل ءمموا‬ ‫دمن تك متم خا نءصاة{‪ ،‬أو بعد (ما) الزائدة غير المسبوقة ب(إن) الشرطية مثل‪( :‬بعيءن ما‬ ‫ءأري ن ن ءك)‪ ،‬و(بجهءد ما تبلءغ ن ءن)‪.‫توكيد الفعال بنون التوكيد الثقيلة أو الخفيفة‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .3‬ويجوز استحسانا ا توكيده كثيرا ا با ندطراد‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫مأول ا‪ :‬دإذا تقدمه طلب (ءأمر ءأو نهي ءأو استفهام ءأو عرض ءأو حض أو تمءنن أو تءءرءنج) مثل‬ ‫اقرأتن وليقرأنن معك أخوك (أمر ) ‪-‬ل تلهءونن عن الحق (نهي) ‪ -‬هل تنصر نءن أخاك‬ ‫(استفهام) ‪ -‬ءأل تعين ء ن ءن الضعيف (عرض) ‪ -‬هل نء تتأخذ ن ءن بيد العاجز (حنض) ‪ -‬ليتك‬ ‫تحقدقنن ءأمانيك في الصلح (تمءنن) ‪ -‬لعلك تنجحنن فنس نءر بك (ترءنج)‪.‬‬ ‫ثانيا ا ‪ -‬دإذا وقع فعل شرط بعد (دإن) المتصلة بـ(ما) الزائدة مثل‪} :‬ءودإنما ءتخاءف ن ءن دمتن ءقتوءم‬ ‫ب اتلخادئدنيءن{‪ .‬وهذا كثير في كلمهم حتى‬ ‫عءلى ءسواءء دإ نءن الل ن ءءه ل ي مدح نم‬ ‫دخيان ءاة ءفان تدبتذ دإل ءيتدهتم ء‬ ‫قال بعضهم بوجوبه‪ ،‬ولم يقع في القرآن الكريم إل مؤكدا ا‪.

1‬‬ ‫‪.3‬‬ ‫‪.5‬‬ ‫المضارع المسند إلى مفرد نبنيه على الفتح في جميع أحواله سواء أكان صحيحا ا أم معتل ا‬ ‫عءو ن ن ءك وليقضين دينه‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫توكيد الفعال بنون التوكيد الثقيلة أو الخفيفة‬ ‫كيفية التوكيد‬ ‫•‬ ‫تحذف من المضارع علمة الرفع ضمة (في المفرد) أو نونا ا في (ا ء‬ ‫لفعال الخمسة حتى ل‬ ‫تجتمع ثلث نونات) ثم ننظر في حاله‪:‬‬ ‫‪.4‬‬ ‫‪.‬‬ ‫مثل‪ :‬ليسافر نءن أخوك وليتسءعي نءن في رزقه ثم ليد م‬ ‫والمسند إلى ءألف الثنين تكسر نون توكيده بعد اللف مثل‪ :‬ءأخواك ليسافرادنن وليسعيادنن‬ ‫وليدعوادنن وليقضيادنن‪.‬‬ ‫والمسند إلى واو الجماعة تحذف معه واو الجماعة للتقاء الساكنين (بعد حذف نونه طبعا ا كما‬ ‫تقدم) إل مع المعتل با ء‬ ‫ع نءن‬ ‫للف فتبقى وتحرك بالضمة مثل‪ :‬دإخوانك ليسافمر نءن وليسءعمو نءن وءليتد م‬ ‫وليقمض نءن‪.‬‬ ‫والمسند إلى نون النسوة يبقى على حاله وتزاد ءألف فاصلة بين نون النسوة ونون التوكيد التي‬ ‫تكسر هنا مثل‪ :‬ليسافترنادنن‪ ،‬وليسعتينادنن وليدعونادنن وليقضينادنن‪.‬‬ ‫والمسند إلى ياء المخاطبة تحذف ياؤه ويبقى ما قبلها مكسوراا‪ ،‬وفي المعتل باللف تبقى يامء‬ ‫المخاطبة وتحرك بالكسر مثل‪ :‬لتسادفر نءن يا سعامد ول ءتءتسءعدي نءن ولتددع نءن ولتقدض نءن‪.2‬‬ ‫‪.

‫الفعل‬ ‫تقسيم الفعل‬ ‫المبني للمجهول و المعلوم‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫• أ‪ -‬يختص بنامء الفعل للمجهول بالماضي والمضارع‪ ،‬أما ا ء‬ ‫لمر فل يبنى‬ ‫للمجهول‪ ،‬وإليك التغييرات التي تعتري ا ء‬ ‫لفعال المعلومة حين تصاغ‬ ‫مجهولة‪:‬‬ ‫– ‪ -1‬أما الماضي فيكسر ما قبل آخره ويضم كل متحرك قبله‪ ،‬وءأما المضارع فيضم ءأوله‬ ‫ويفتح ما قبل آخره‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫الفعل المعلوم والفعل المجهول‬ ‫• إذا ذكر في الجملة فاعل الفعل مثل ( قرأ ء سليمم الدرءس‪ ،‬ويقرؤه رفيقه غدا ا)‬ ‫كان الفعل معلوماا‪ ،‬وإذا لم يكن الفاعل مذكورا ا مثل (مقدرئ الدرس‪ ،‬وسميقرأ م‬ ‫م‬ ‫الدرمس) سمي الفعل مجهول ا وسمي المرفوع بعده نائب فاعل‪ ،‬وهو في‬ ‫المثالين السابقين مفعول به في الصل‪ ،‬مأسند إليه الفعل بعد حذف الفاعل‪.‬ءأما ا ء‬ ‫للف التي قبل الحرف الخير فتقلب يااء في الماضي‪ ،‬وءألفا ا‬ ‫في المضارع‪.

‫مأمثلة ل م‬ ‫لفعال المبنية للمجهول‬ ‫• يمءدتحدرمج يمءدتحءرمج‬ ‫ب‬ ‫ب يمك تتء م‬ ‫• يك تتم م‬ ‫• يمك تدرمم يمك تءرمم‬ ‫مدتحدرءج‬ ‫ءدتحءرءج‬ ‫ب‬ ‫ب ك مدت ء‬ ‫ك ءتء ء‬ ‫أ ءك تءرءم أ مك تدرءم‬ ‫دعا يدعو‬ ‫عى‬ ‫• مددعءي يمتد ء‬ ‫• ميعادمل ميعاءمل‬ ‫عاءمءل‬ ‫• يرمي يمترمى‬ ‫• يءعدنلم يمءعل نءمم‬ ‫عودمل‬ ‫م‬ ‫مردمءي‬ ‫علد نءم‬ ‫م‬ ‫رمى‬ ‫ع نءلم‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫مأمثلة ل م‬ ‫لفعال المبنية للمجهول‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫عد‬ ‫يعمد يو ء‬ ‫يءتءءع نءلم يمتءءعل نءمم‬ ‫يقول ميقال‬ ‫ينطدلق يمن تءطءلق‬ ‫ميبامع‬ ‫يبيع‬ ‫يءتعءرتوري يمتعءرءورى‬ ‫يءمر نمد يمءر نمد‬ ‫يختار ميختار‬ ‫وعد‬ ‫تءءعل نءءم‬ ‫قال‬ ‫ان تءطءلق ان تمطدلق‬ ‫باع‬ ‫عمرودري‬ ‫عءرتورى ا ت‬ ‫ا ت‬ ‫ءر نءد‬ ‫اختار‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ ‫مودعد‬ ‫تممعلد نءم‬ ‫دقيءل‬ ‫بيع‬ ‫مر نءد‬ ‫اختير‬ .

‬‬ ‫– وا ء‬ ‫لفعال المعلومة في هذه الجمل‪:‬‬ ‫ت البائع ومرممته بخير ومقتدت أجير ‪ -‬دبعتك الفرءس وما دضمتك وقد نلءتني بمعروف‪.‬‬ ‫مستم م‬ ‫– إذا قلبتها مجهولة قلت‪:‬‬ ‫ت بمعروف‪.‫الفعل المبني للمجهول‬ ‫• ا م‬ ‫لجوف المبني للمجهول دإذا مأسند إلى ضمير رفع متحرك غ نءيرنا حركة فائه‬ ‫إلى الضم إن كانت مكسورة في المعلوم‪ ،‬وإلى الكسر إن كانت مضمومة في‬ ‫المعلوم‪:‬‬ ‫ت ظلما ا (لن المعلوم منها مستمت) بالضم وفي‬ ‫– فنقول في سامني خالد ظلما ا‪ :‬دستم م‬ ‫ت للعدو (لن المعلوم منها دبتعت) بالكسر وذلك حذر اللتباس‬ ‫باعني سليم للعدو‪ :‬بمتع م‬ ‫ت‬ ‫بين المعلوم والمجهول فدإذا قلت (دبعت ومسمت) فءأنا البائع والسائم‪ ،‬وإذا قلت (بمتع م‬ ‫ودسمت) فءأنا المبيع والمسوم‪.‬‬ ‫ت ودرتمت بخير ودقتد ء‬ ‫ت وقد ن مل ت ء‬ ‫ت الفرس ومضتم ء‬ ‫ت ‪ -‬مبع ء‬ ‫يا بائع دسم ء‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫الفعل المبني للمجهول ‪ -‬أمثلة‬ ‫• كتب أخوك الدرس‬ ‫ت اقترامحك صعبا ا‬ ‫• رمأي ت‬ ‫ب الدرتس‬ ‫تكـت م‬ ‫ترئي اقتراتحك صعبا ا‬ ‫• نام الطفل‬ ‫‪....‬‬ ‫عل ـمم الجنتد المعركمة قريبة‬ ‫• أعلم القائد جنده المعركة قريباةأ ت ن‬ ‫• نام الطفتل على السرير‬ ‫نيم على السرير‬ ‫تجل ـمس مأمام القاضي‬ ‫• جلسنا أمام القاضي‬ ‫• فـرح الناس فرحا ا عظيما ا‬ ‫تفـرمح فرمح عظيم‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ ................

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫الفعل المبني للمجهول‬ ‫• حين يصاغ الفعل للمجهول يصبح المفعول الول هو نائب الفاعل في‬ ‫ا ء‬ ‫لفعال المتعدية دإلى مفعولين (ءأصلهما مبتدأ وخبر) وفي المتعدية إلى‬ ‫ثلث مفعولت‪ ،‬ءأما ا ء‬ ‫لفعال التي تتعدى إلى مفعولين (أصلهما غير مبتدأ‬ ‫عدطءي الفقيمر ثوباا‪ ،‬ءأو‬ ‫وخبر) فيمكن جعل كل منهما نائب فاعل فتقول‪ :‬أ م ت‬ ‫م‬ ‫لول ءأكثر ء‬ ‫عدطي الثوب الفقير‪ ،‬وا ء‬ ‫لن الفقير هو الخذ‪.‬‬ ‫أ ت ء‬ ‫ء‬ ‫م‬ ‫• ويفهم من هذا ءأن الجملة الفعلية التي ليس فيها مفعول به ل يصاغ فعلها‬ ‫مجهول ا لعدم وجود ما يحل محل الفاعل‪ ،‬فل يصاغ المجهول من الفعال‬ ‫اللزمة إل إذا كان معها جار ومجرور ءأو مصدر مختص متصرف أو ظرف‬ ‫مختص متصرف كالمثلة المتقدمة‪ ،‬ويكون نائب الفاعل حينئذ الجار‬ ‫والمجرور أو المصدر أو الظرف‪.

‫الفعل‬ ‫تقسيم الفعل من حيث التعدي‬ ‫المتعدي و اللزم‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬إلخ‪.‬‬ ‫ا م‬ ‫لفعال المتعدية ثلثة‪:‬‬ ‫• ‪ -1‬ما يتعدى إلى مفعول واحد‪ :‬وهو كثير جدا ا مثل مأكل وشرب واشترى وقرأ م وعرف ولبس‪ .‬‬ ‫‪ -3‬ما يتعدى إلى ثلث مفعولت‪ :‬وهو هذه ا م‬ ‫لفعال السبعة وما تص ي مرف منها‪ :‬مأرى‪ ،‬مأعلم‪ ،‬مأنبمأ‪ ،‬نيب ممأ‪ ،‬مأخبر‪ ،‬خ ي مبر‪،‬‬ ‫حيدث‪.‬‬ ‫• ‪ -2‬ما يتعدى إلى مفعولين وهو زمرتان‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫•‬ ‫ا م‬ ‫لولى مأصل مفعوليها مبتدأ وخبر وتشمل مأفعال اليقين والرجحان ومأفعال التحويل‬ ‫الثانية ما تنصب مفعولين ليس أصلهما مبتدأ ا وخبراا‪ ،‬ول يصلحان لتكوين جملة‪ ،‬وهي مأفعال كثيرة مثل‪ :‬مأعطى‪ ،‬مألبس‪،‬‬ ‫سمأل‪ ،‬ع يملم‪ ،‬ف يمهم‪ ،‬كسا‪ ،‬منح‪ ،‬منع‪.‫المتعدي واللزم‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫الفعل اللزم‪ :‬ـإذا اقتصر مأثر الفعل على فاعله مثل‪ :‬نام الطفل‪ ،‬ونزل الراكب ومشى ا م‬ ‫لمير‬ ‫الفعل المتعدي‪ :‬ـإذا جاوز مأثره الفاعل ـإلى مفعول واحد مأو مأكثر كان مثل‪ :‬مأكلت رغيفا ا واشترى مأخوك كتاباا‪،‬‬ ‫ومأعطيت المج ي مد جائزة ومأعلم القائد جنمده المعركمة قريبة‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ ...

3‬ـإذا كان على وزن انفعل‪ :‬انسحب‪ ،‬مأو افع ي مل‪ :‬ازر ي مق وارب يمد مأو افعايل‪ :‬ازرا يمق واربايد‪ ،‬مأو‬ ‫افعل يمل‪ :‬اطممأن‪ ،‬مأو افعنلل‪ :‬احرنجم‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫‪ .‫الفعل اللزم‬ ‫يكون الفعل لزما ا في ا م‬ ‫لفعال التالية‪:‬‬ ‫‪ .4‬‬ ‫ـإذا كان مطاوعا ا للفعل المتعدي لمفعول واحد‪ :‬م يمزقت الصحيفة فتمزقت‪ ،‬ودحرجت‬ ‫الحجر فتدحرج‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .1‬إذا كان من الباب الخامس )ضم ضم( وهو الباب الذي ينتظم مأفعال الغرائز‬ ‫والسجايا‪ ،‬وما حـيول ـإليه بقصد المدح والذم‪ :‬شتجع مأخوك وقتصرت قامته‪ ،‬وتنبل خلتقه‪،‬‬ ‫صتدق جارك )صار الصدق طبيعة فيه(‪.‬‬ ‫‪ .2‬إذا كان من الباب الرابع )كسر فتح( ود يمل على فرح أو حزن‪ ،‬مأو خلو أو امتلء )شبع‪،‬‬ ‫عطش(‪ ،‬مأو عيب مأو ـحل نمية )غـيد الجيد‪ ،‬وعمشت العين( مأو لون )خـضر الشجر(‪.

3‬مأن تزاد بعد مأوله مألف المفاعلة‪ :‬جالست مأخاك وخاطبته‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .1‬أن تدخله همزة التعدية‪ ،‬مأخرجت المختبئ‪.4‬مأن يزاد في مأوله ا م‬ ‫للف والسين والتاء الدالة على الطلب مأو‬ ‫النسبة مثل‪ :‬استنزلت الخصم واستحسنت الطاعة‪.‬‬ ‫‪ .2‬مأن يضعف ثانيه‪ :‬نيزمل نت البضاعمة‪.‫الفعل اللزم – متى يصبح متعديا ا‬ ‫في الحوال التالية‪:‬‬ ‫‪ .

‫الفعل اللزم – متى يصبح متعديا ا‬ ‫‪ .5‬مأو سقط معه الجار‪ ،‬وهو ‪:‬‬ ‫•‬ ‫خـسترومن{ بمعنى‪ :‬كالوا لهم‬ ‫– سماعي مثل }موـإذا كاتلوتهنم أ منو مومزتنوتهنم يت ن‬ ‫مأو وزنوا لهم‪.‬‬ ‫شرط هذا الحذف القياسي أل يوقع في لبس‪ ،‬فالفعل رغب يتعدى بحرفي جر‪ ،‬بـ)عن( في‬ ‫حالة السلب فتقول أرغب عن السفر اليوم أي ل أريد‪ ،‬وبالحرف )في( في حالة اليجاب‬ ‫فتقول أرغب في السفر‪ ،‬فإذا أسقطنا الجار فقلنا )أرغب السفر( لم تيعرف هل أنا راغب فيه أو‬ ‫راغب عنه‪ ،‬فيجب التصريح به إل إذا قام في الكلم قرينة دالة على المحذوف مثل أحبك‬ ‫ولذا أرغب أن أصاحمبك‪.‬‬ ‫– وقياسيي قبل )مأن( و)أ يمن( إذ تؤول جملتها بمصدر مثل‪ :‬مأشهد مأنك‬ ‫منصف‪ ،‬ا م‬ ‫لصل بمأنك‪ ،‬والتنأويل‪ :‬مأشهد بـإنصافك‪ :‬مأشهد إنصامفك‪،‬‬ ‫ت مأن رضيت بسهولة‪ ،‬ا م‬ ‫لصل عجبت من مأنك‪ ،‬والتنأويل‬ ‫عجب ت‬ ‫م‬ ‫عجبت من رضائك‪ :‬عجبت رضامءك‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫ا م‬ ‫لفعال المتعدية ‪ -‬ما يتعدى إلى مفعول واحد‬ ‫• وهو كثير جدا ا مثل مأكل وشرب واشترى وقرأ م وعرف ولبس‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫إلخ‪..

‬تقول‪ :‬أ محـس ت‬ ‫حسب‪ ،‬زعم‪ ،‬جعل )بمعنى ظ يمن(‪ ،‬ع يمد‪ ،‬حجا‪ ،‬ه ن‬ ‫ب مأجيرك غائبا ا فماذا تصنع؟‪ ،‬وقد ترد )ظن وقال‬ ‫ب كبيراا‪ ،‬ه ن‬ ‫الكتا م‬ ‫وحسب( أحيانا ا بمعنى اليقين‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫ا م‬ ‫لفعال المتعدية ‪ -‬ما يتعدى إلى مفعولين‬ ‫• ا م‬ ‫لولى‪ :‬مأصل مفعوليها مبتدأ وخبر بحيث يصح تكوين جملة‬ ‫مفيدة منهما مثل ظننت ا م‬ ‫لمير مسافرا ا‪ ،‬وتصنف بحسب‬ ‫معانيها صنفين‪:‬‬ ‫‪ .1‬مأفعال القلوب وتشمل مأفعال اليقين والرجحان‪ ،‬فمأفعال اليقين ستة‪:‬‬ ‫رمأى‪ ،‬علم‪ ،‬درى‪ ،‬وجد‪ ،‬مألفى‪ ،‬تعل يمنم‪ ،‬تقول رمأيت النصمح مربحاا‪،‬‬ ‫علمت السفمر بعيداا‪ ،‬تعل يمنم مأباك غاضبا ا ومأفعال الرجحان‪ :‬ظن‪ ،‬خال‪،‬‬ ‫ب‬ ‫ب‪ .

2‬ومأفعال التحويل وهي سبعة‪ :‬ص يمير‪ ،‬ر يمد‪ ،‬ترك‪ ،‬تمـخمذ‪ ،‬اتخذ جعل‪،‬‬ ‫وهب‪ .‫ا م‬ ‫لفعال المتعدية ‪ -‬ما يتعدى إلى مفعولين‬ ‫‪ .‬وشرط نصبها مفعولين مأن تكون بمعنى )ص يمير( مثل‪:‬‬ ‫ردندت الطيمن ـإبريقاا‪ ،‬جعلت الشمع تمثال ا ‪ ،‬وهب ك ال نافعا ا‬ ‫= ص يميرك‪ ،‬فإن خرجت عن هذا المعنى لم تعمل عمل‬ ‫صيير‪ .‬والعبرة دائما ا في المعنى الذي يؤديه الفعل‪ ،‬والعمل‬ ‫تبع لذلك‪ ،‬فقولك تركت الحضومر‪ ،‬ل ينصب إل مفعول ا واحداا‪،‬‬ ‫على حين )قلت له قول ا ترك ه متحيرا ا( ترك نصبت مفعولين‪:‬‬ ‫فلينتبه إلى الفعال ذات المعاني المتعددة‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

.‬‬ ‫ت الجامر‬ ‫– تقول مأعطيت الفقير ما ا‬ ‫ل‪ ،‬كسوت ولدي تحلاة‪ ،‬ع ي ملمتك مسمألتين‪ ،‬منع ت‬ ‫النتقال‪ ،‬والمفعول الول منهما هو فاعل في المعنى‪ :‬فالفقير هو الخذ‪ ،‬والولد هو‬ ‫المكتسي‪ ،‬وأنت المتعلم مسألتين‪ ،‬والجار هو المتنقل‪.‬‬ ‫• وتقوم جملة )أ م يمن( مقام المفعولين في مأفعال القلوب والتحويل‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫ا م‬ ‫لفعال المتعدية ‪ -‬ما يتعدى إلى مفعولين‬ ‫• الثانية‪ :‬ما تنصب مفعولين ليس أصلهما مبتدأ ا وخبراا‪ ،‬ول يصلحان‬ ‫لتكوين جملة‪ ،‬وهي مأفعال كثيرة مثل‪ :‬مأعطى‪ ،‬مألبس‪ ،‬سمأل‪ ،‬ع يملم‪ ،‬ف يمهم‪،‬‬ ‫كسا‪ ،‬منح‪ ،‬منع‪.

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫ا م‬ ‫لفعال المتعدية‪ -‬ما يتعدى إلى ثلث مفعولت‬ ‫•ا م‬ ‫لفعال السبعة وما تص يمرف منها‪ :‬مأرى‪ ،‬مأعلم‪ ،‬مأنبمأ‪ ،‬نيبممأ‪ ،‬مأخبر‪،‬‬ ‫خ يمبر‪ ،‬حيدث‪.‬‬ ‫– تقول‪ :‬مأرى المعل يمتم تلميمذه الح يمل سهل ا‪ ،‬الوالتد تيري ولمده عاقبمة‬ ‫التقصير وخيماة‪ .‬والمفعول الثاني والثالث تتمألف منهما جملة مفيدة‬ ‫فتقول‪ :‬الح يتل سهمل‪ ،‬عاقبتة التقصير وخيمة‪،‬‬ ‫• وتقوم جملة )أ م يمن( مقام المفعولين الثاني والثالث فيما ينصب‬ ‫ثلثة مفعولت‪ :‬علمت مأن السفر بعيد‪ ،‬مأرى المعلتم تلميمذه‬ ‫مأن الحل سهل‪.

‫الفعل‬ ‫تقسيم الفعل‬ ‫التام و الناقص‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫• وتدخل ا م‬ ‫لفعال الناقصة على جملة اسمية لتقيد ـإسنادها‬ ‫بوقت مخصوص مأو حالة مخصوصة‪ ،‬فهي وسط بين ا م‬ ‫لفعال‬ ‫التامة وا م‬ ‫لدوات )أحرف المعاني(‪ .‬وهي زمرتان كبيرتان زمرة‬ ‫)كان( وزمرة )كاد(‪.‫التام والناقص‬ ‫•ا م‬ ‫لفعال الناقصة هي مأفعال ل تتم الفائدة بها وبمرفوعها كما‬ ‫تتم بغيرها وبمرفوعه‪ ،‬بل تحتاج مع مرفوعها إلى منصوب‪،‬‬ ‫هذا نقصها عن ا م‬ ‫لفعال التامة التي تتم الفائدة بها وبمرفوعها‬ ‫مثل‪) :‬سافر مأخوك(‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫ت نشيطا ا‪ ،‬وتتقدمها (ما)‬ ‫(دام) تقيد الحدث بحالة مخصوصة تقول‪ :‬ءأقرأ ما دم م‬ ‫المصدرية الظرفية‪ ،‬وتؤول دائما ا ب(مدة دوام)‪ ،‬وليس لهذا الفعل دإل صيغة‬ ‫الماضي‪.‬وهذه ا ء‬ ‫لفعال تامة التصرف‪ .‫ا م‬ ‫لفعال الناقصة ‪ -‬كان وأخواتها‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫(كان‪ ،‬ءأصبح‪ ،‬ءأضحى‪ ،‬ظل‪ ،‬ءأمسى‪ ،‬بات) تقيد الحدث بوقت مخصوص‬ ‫ت بارئا ا‪ .‬ويشترط ءأن يتقدمها نفي‬ ‫(بحرف ءأو اسم ءأو فعل ءأو نهي ءأو دعاءء)‪ ،‬تقول‪( :‬مازال ءأخوك غاضبا ا‪ ،‬ل تفتأ‬ ‫ذاكرا ا عهدك‪ ،‬ءأنا غير بارح مجاهدا ا)‪ .‬‬ ‫(صار) تفيد التحول‪ :‬صار المامء جليدا ا‪.‬وقد‬ ‫كالصباح والمساء إلخ تقول‪ :‬ءأصبح م‬ ‫تعرى ءأحيانا ا عن معنى التوقيت بزمن مخصوص فتصبح بمعنى صار‪.‬وليس لهذه ا ء‬ ‫لفعال إل الماضي‬ ‫والمضارع‪.‬‬ ‫(برح‪ ،‬انفك‪ ،‬زال‪ ،‬فتئ‪،‬رام‪ ،‬ونى) تفيد الستمرار‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫ما نحن مخطئين (ما نحن إل مخطئون ‪ -‬ما مخطئون نحن ‪ -‬ما إن نحن مخطئون)‪.‫ا م‬ ‫لفعال الناقصة ‪ -‬كان وأخواتها‬ ‫ت منصرفا ا‪ ،‬ليس‬ ‫• (ليس) لنفي الحال وقد تنفي غيره بقرينة مثل‪( :‬لس م‬ ‫الطلب بقادمين غدا ا)‪ ،‬وهي فعل جامد لم يتأت منه إل الماضي وقد يعمل‬ ‫عمل (ليس) ءأربعة من ءأحرف النفي هي (دإتن‪ ،‬ما‪ ،‬ل‪ ،‬لت) بشرط ءأل تتقدم‬ ‫ءأخبارها على ءأسمائها‪ ،‬وءأل يكون في جملتها (دإل)‪ ،‬وءأل تزاد بعدها دإتن‪ ،‬وءأن‬ ‫يكون اسم ل() وخبرها نكرتين‪ ،‬وءأن يكون اسم (لت) وخبرها من ءأسمادء‬ ‫الزمان محذوفا ا ءأحدهما ويكون (السم) على ا ء‬ ‫لكثر‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫دإتن ءأخوك مسافرا ا (دإتن ءأخوك دإل مسافدر ‪ -‬إن مسافدر ءأخوك)‪.‬‬ ‫ل ءأحدد خالدا ا ل( ءأحد دإل ميت ‪-‬ل خالدد ءأحد‪ ،‬ل ءأنت مصيب ول اأنا)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫ندموا ولت ساعاة مندم‪ ،‬ا ء‬ ‫لصل (وليست الساعمة ساعءة مندم) فدإن نقص شرط لم تعمل‬ ‫هذه الدوات عمل ليس‪.

‬‬ ‫ويجوز حذفها مع اسمها وخبرها من مثل قولك‪( :‬خذ هذا دإن كنت ل تتأخذ غيره) وتعوض بكلمة (ما)‬ ‫فتقول‪( :‬خذ هذا دإنما ل)‪.1‬‬ ‫‪.4‬‬ ‫‪.‬‬ ‫ويجوز حذفها مع ءأحد معموليها‪ ،‬وءأكثر ما يحذف معها اسمها مثل‪( :‬التمتس ولو خاتما ا من حديد)‪.‫ا م‬ ‫لفعال الناقصة ‪ -‬كان وأخواتها‬ ‫خصائص كان‪:‬‬ ‫‪.5‬‬ ‫يجوز حذف نون مضارعها المجزوم بالسكون دإذا ءأتى بعده متحرك غير ضمير متصل فتقول في (لم‬ ‫تكتن مخطئا ا)‪ :‬لم تمك مخطئا ا‪.‬ا ء‬ ‫لصل (دإن كان خيدر فيه فكافئني خيرا ا)‪.‬‬ ‫ت مثل هذه الجملة (انطلقت ء‬ ‫ت منطلقا ا) إلى التركيب التي‪:‬‬ ‫لن كن ء‬ ‫يجوز حذفها وحدها وذلك دإذا حول ء‬ ‫عدنوض عنها‬ ‫ت)‪ :‬فقد حذفت كان بعد (ءأن) المصدرية فانفصل اسمها الضمير‪ ،‬و م‬ ‫(ءأما ءأنت منطلقا ا انطلق م‬ ‫(ما)‪.3‬‬ ‫‪.‬ومتى زيدت استغنت عن السم والخبر وكان عملها‬ ‫التوكيد‪.2‬‬ ‫‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫قد ترد كلمة (كان) زائدة بين كلمتين متلزمتين‪ ،‬وءأكثر ما يكون ذلك بين (ما) التعجيبة وخبرها‪ ،‬وبين‬ ‫(نعم) وفاعلها‪ ،‬وبين (يوجد) ونائب فاعلها‪ :‬ما كان ءأعدل عمر‪ ،‬ولم يوجد ‪ -‬كان ‪ -‬ءأرحمم منه‪ .‬وسمع‬ ‫زيادتها بين المتعاطفين‪ ،‬وبين الصفة والموصوف‪ .‬‬ ‫ا ء‬ ‫لصل (التمتس ولو كان الملتءممس خاتما ا من حديد) وحذفها مع الخبر مثل‪( :‬كافتئني بعملي دإن خيدر‬ ‫فخيرا ا)‪ .

‬‬ ‫• ويشترط في خبر هذه الفعال ءأن يكون مضارعا ا غير متقدم عليها‪ ،‬مجردا ا من (ءأن) في‬ ‫لمران في الباقي‪ ،‬وا ء‬ ‫ءأفعال الشروع‪ ،‬ومقترنا ا بها في (حرى واخلولق)‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬ويستوي ا ء‬ ‫لكثر اقتران‬ ‫(أ ءتن) بـ(عسى وءأوشك) والتجرد في (كاد وكرب)‪.‬‬ ‫• وأخوات كاد الناقصات ل يستعمل منها غير الماضي‪ ،‬إل كاد وءأوشك فيستعمل منهما‬ ‫الماضي والمضارع‪.‬‬ ‫• (أفعال الرجاء)‪ :‬عسى‪ ،‬حرى‪ ،‬اخلولق‬ ‫– مثل‪ :‬عسى الله أن يشفيك ‪ ،‬اخلولق الكرب ءأن ينفرج‪.‬‬ ‫• (ءأفعال الشروع)‪ :‬وهي كل فعل ل يكتفي بمرفوعه ويكون بمعنى شرع‪ :‬شرع‪ ،‬ءأنشاأ‪ ،‬طفق‪،‬‬ ‫ب‪ ،‬جعل‪ ،‬عدلق‪ ،‬ءأخذ‪ ،‬بدءأ‪ ،‬انبرى إلخ‬ ‫قام‪ ،‬ه ن ء‬ ‫– مثل‪ :‬طفق الزراع يحصد‪ ،‬انبرى المتسابقون يتعدون‪.‫ا م‬ ‫لفعال الناقصة ‪ -‬كاد وأخواتها‬ ‫• (ءأفعال المقاربة)‪ :‬كاد‪ ،‬كرب‪ ،‬ءأوشك‬ ‫– مثل‪ :‬كدت ءألحقك‪ ،‬كرب المطر يهطل‪.

‬‬ ‫• ويجوز أن تتقدم ءأخبار (كان وءأخواتها) فقط على ءأسمائها وعلى‬ ‫ا ء‬ ‫لفعال ءأنفسها ءأيضا ا تقول‪ :‬ءأصبح الجو مصحيا ا = ءأصبح مصحيا ا‬ ‫الجو = مصحيا ا ءأصبح الجو‪ ،‬دإل (ليس) وما اقترن ب(ما) فل تتقدم‬ ‫ءأخبارها على ءأفعالها‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫ا م‬ ‫لفعال الناقصة ‪ -‬إعرابها‬ ‫• هذه الفعال الناقصة وما بمعناها وما يتصرف منها (مضارعها‬ ‫وءأمرها‪ ،‬والمشتق منها ومصدرها) ترفع المبتدأ ء ويسمى اسمها‬ ‫وتنصب الخبر‪ ،‬ولسمها وخبرها من ا ء‬ ‫لحكام في التقديم والتتأخير‬ ‫ما للمبتدأ والخبر‪.

‫الفعل‬ ‫القعال الخمسة‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .3‬هم يدرسون – للغاـئبنين‪                           ‬‬ ‫‪ .4‬أنتم تدرسون – للمخاط مـبنين ‪                             ‬‬ ‫‪ .‫الفعال الخمسة‬ ‫• هي أفعال مضارعة تتنستن متد إلى ألف الثنين ‪ ،‬أو إلى واو‬ ‫الجماعة ‪ ،‬أو إلى ياء المخاطبة ‪ .2‬أنتما تدرسان – للمخاط ممبنين‬ ‫‪ .5‬أن ـ‬ ‫ت تدرسين – للمخاطبة ‪ ‬‬ ‫• وهذه الفعال المضارعة مقصورة على الستعمالت الخمسة السابقة ‪:‬‬ ‫اتصالها بألف الثنين ‪ ،‬أو واو الجماعة ‪ ،‬أو ياء المخاطبة‪.‬مثل‪:‬‬ ‫‪ .1‬التلميذان يدرسان – للغائبين‪                     ‬‬ ‫‪ .

‫الفعال الخمسة‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫خصوصية إعرابها ‪:‬تتعرب الفعال الخمسة بالحروف – والتي تتسمى الحركات غير الصلية أو الفرعية‬ ‫أ( ففي حالة الرفع تتعرب بثبوت النون في آخرها ‪ .‬‬ ‫هم كي يربحوا المسابقة ‪ ،‬عليهم أن يستعدوا ‪.‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫هما لم يوفرا جهدا ا في إنقاذ الفريق ‪.‬مثل ‪:‬‬ ‫•‬ ‫ب( وفي حالة النصب ‪ ،‬تتعرب الفعال الخمسة بحذف النون من آخرها ‪ ،‬نقول ‪:‬‬ ‫•‬ ‫جـ( وفي حالة الجزم تتعرب الفعال الخمسة بحذف النون من آخرها ‪ .‬‬ ‫أنتم تعرفون واجمبكم ‪.‬‬ ‫هم تيحددون أهدامفمهم ‪.‬‬ ‫هم لم يراعوا الدقمة في الوق د‬ ‫ل في أمواـل المودعين !‬ ‫أنتم لتتقوا ا ت‬ ‫خمرنج ـ‬ ‫أن ـ‬ ‫ت ولما تعودي !‬ ‫ت م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬نقول ‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫هما يعملن في الصحافـة ‪.‬‬ ‫أنتما لن تخدعا الزبائن ‪.‬‬ ‫ب‪.‬‬ ‫أن ـ‬ ‫ت تحبين النظامم‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫هما لن يتوقفا عن الكلم ‪.‬‬ ‫أنتم كي تنالوا رضى المستمعين ‪ ،‬فل ب يمد أن تختاروا أغاني تتناسب ذوقهم !‬ ‫أن ـ‬ ‫ت لن تتسافري يومم الحد ‪.‬‬ ‫أنتما تستعدان للسباـق ‪.‬‬ ‫أنتما لما تتـع يمدا التقريمر المطلو م‬ ‫ت‪.

‫الفعل‬ ‫المبني و المعرب من الفعال‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫الذي لم تتصنل به نون التركي ـ‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫المبني و المعرب من الفعال‬ ‫ت‬ ‫ـ‬ ‫ع‪،‬‬ ‫ر‬ ‫ع‬ ‫ي‬ ‫ول‬ ‫‪،‬‬ ‫ي‬ ‫ن‬ ‫ب‬ ‫م‬ ‫ه‬ ‫• الـفعتل تكل ي‬ ‫ب منه إل الفعتل التمضار ت‬ ‫ت‬ ‫ت‬ ‫ن‬ ‫ن‬ ‫م‬ ‫ي‬ ‫م ت‬ ‫ب‪ ،‬ونوتن النسوـة ‪.

‬فإنن اتصلت به تاتء التأنيث ‪ ،‬ت‬ ‫ت فيكوتن بناؤه بفتحدة مقدرة على الل ـ‬ ‫ف المحذوفـة للتقاـء الساكنين‪   .‬مثل ‪ :‬شربوا ولعبوا ‪.‬‬ ‫مرمموا ومد م‬ ‫•‬ ‫عوا ومرتضوا ‪،‬‬ ‫حـذمف آـخترته وتض يمم ما قبله ‪ ،‬بعد حذفه ليناسب واو الجماعة ‪ .‬‬ ‫ال يمضمـ لتيناـس م‬ ‫•‬ ‫ت للتقاـء الساكنين ‪ ،‬ومبـقمي ما قبمل الواو مفتوحا ا – دللاة على الل ـ ـ‬ ‫ف المحذوفـة – مثل‬ ‫حـذمف ن‬ ‫أما إنن كامن تمنعتم يمل الـخـر باللف ‪ ،‬ت‬ ‫عنوا ‪ ،‬أصلهما ‪ :‬رما ننوا ودعانوا ‪ .‬وإنن كامن‬ ‫ت ودعا ن ن‬ ‫ت ‪ ،‬إذ أصلهما‪  ‬رما ن ن‬ ‫ع ن‬ ‫مرمم ن‬ ‫ت ومد م‬ ‫ت‪.‬فإنن كانت ثالثاة أصتلها الواو ‪ ،‬تريدم ن‬ ‫ت وأتين ت‬ ‫ت و استحيي ت‬ ‫الياتء ‪ ،‬مثل ‪ :‬أعطي ت‬ ‫ت إلى أصـلها‪ .‫المبني و المعرب من الفعال‬ ‫بناء الفعل الماضي‬ ‫•‬ ‫ب ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫وإذا اتصمل الفعتل التمنعتم يتل الـخـر بالل ـ‬ ‫ت أ مل ـفتته يااء إن كانت رابعاة فصاعدا ا ‪ ،‬أو كانت ثالثاة أ منصتلها‬ ‫ف ‪ ،‬بضميـر مرنفدع تمتممحـردك ‪ ،‬قتل ـمب ن‬ ‫ت ‪ .‬ويكون عندئدذ مبنيا ا على ضم مقدر على اللف المحذوفة ‪.‬فإنن كامن آـخترته حرمف ـ‬ ‫عل يمدة ‪ ،‬مثل رمى ودعا‬ ‫تيبنى الفعتل الماضي على الفمتنـح ‪ ،‬وهو الصتل في بنائه مثل ‪ :‬عامد الغائ ت‬ ‫حـذمف آخترته ‪ ،‬لجتماـع الساكنين – اللف والتاء – مثل‬ ‫وبنى ‪ ،‬تبنمي على فتدح تم يمقددر على آخرـه ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫ت مومكتمنب ـ‬ ‫‪ ‬ويتبني على السكون ‪ ،‬إذا اتصمل به ضمير مرنفدع تمتممحـيردك مثل ‪ :‬مكتمنب يت‬ ‫ت وكتنبنا ‪ ،‬ومكتمنبمن ‪.‬مثل ‪ :‬مد ن‬ ‫وإذا كان معتل الخر بالواو أو الياء ‪ ،‬ت‬ ‫الصل تدعووا ‪ ،‬ورضيوا ‪.‬‬ ‫عفمنو ت‬ ‫ت مومرضين ت‬ ‫كامن معتمل الـخـر بالواـو‪  ‬أو الياـء ‪ ،‬بقمي على حال ــه ‪ ،‬مثل ‪ :‬م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬فإن‬ ‫ت ‪ ،‬مومشكنو ت‬ ‫عنو ت‬ ‫ت ‪ .‬‬ ‫الماضي معتمل الـخـر بالواو أو الياء ‪ ،‬فإنه تيعامل في إعرابه معاملمة الفع ـ‬ ‫عفمنو ت‬ ‫ل الصحي ـ‬ ‫ت ومرـضين ت‬ ‫ح الـخـر ‪ ،‬مثل ‪ :‬م‬ ‫•‬ ‫وتيبنى على ال يمضمـ ‪ ،‬إن اتصلت به واو الجماعة ‪ ،‬لنها حرتف ممدد ‪ ،‬وهو يقتضي أن يكومن قبل مته حركمة تتجاـنتسته‪ ،‬مفتيبنى على‬ ‫ب الواو ‪ .‬مثل ‪ :‬مد م‬ ‫ت‪ .

‬ولم يتصنل بآـخـرـه شيءم ‪ .‫المبني و المعرب من الفعال‬ ‫بناء المر‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ت به نوتن النـ ينسموـة ‪ ،‬مثل ‪ :‬ادترنسمن ‪ ،‬أو‬ ‫فعتل المـر مبنمي في الصـل على السكون ‪ .‬‬ ‫ف النون ‪ ،‬إن كامن متصل ا بأل ـ‬ ‫وتيبنى على محنذ ـ‬ ‫ف الثنين أو واو الجماعة أو ياء المخاطبـة – في‬ ‫الفعال الخمسة – مثل ‪ :‬اذهبا ‪ ،‬اذهبوا ‪ ،‬اذهبي ‪.‬‬ ‫كاان صحيمح الـخـر ‪ ،‬لم يتصنل به شيءم ‪ ،‬مثل ‪ :‬ادر ن ن‬ ‫وتيبنى على محنذ ـ‬ ‫ف آـخـره ‪ ،‬إن كامن تمنعتم يتل الـخـر ‪ .‬‬ ‫• إذا اتصلت نوتن التوكيـد المشددتة بضميـر التثنيـة ‪ ،‬أو واو الجماعـة أو ياـء التمخاط ممبـة في المـر ‪،‬‬ ‫ت النوتن ‪ ،‬مثل ‪ :‬اكتتباـن ‪ :‬فعل أمر مبني على حذف النون لنه من‬ ‫ت اللتف مممعها ‪ .‬‬ ‫‪ ‬وعلى الفتح إذا اتصلت به إحدى نوني التوكيـد – الخفيفـة والثقيلـة – مثل ‪ :‬انشمرمبنن وانشمرمب يمن ‪  .‬مثل انتج ـبن مفنـسمك و أسمع‬ ‫لـرنزـقمك و انرمـ الك تمرمة ن منحمو السل يـة ‪.‬موتكـسمر ن‬ ‫مثمبتم ن‬ ‫الفعاـل الخمسة ‪.‬‬ ‫• وتتحذتف الواتو والياتء محمذرا ا من التقاـء الساكنين مثل ‪ :‬اكتتتب يمن ‪ .‬اكتتتبن ‪ :‬فعل أمر مبني على حذف‬ ‫النون ‪ ،‬من الفعال الخمسة‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬وذلك إن اتصل ن‬ ‫س‪.

‬مثل قوله تعالى " ل ءتم يءلدتد ولتم ميول ءتد " ‪.‬‬ ‫ب المضار ت‬ ‫هذا وتيعر ت‬ ‫غينمر تمتي يـصدل بآخـرـه شيءم ‪ ،‬تجـزمم بحذ ـ‬ ‫ف آـخـرـه ‪ .‬فهو تمنعمر م‬ ‫وـبمحنذ ـ‬ ‫ب والجزمـ ‪  .‬وتكوتن علمتة جزـمـه‬ ‫فإنن كامن تمنعتم يمل الـخـر ‪ ،‬م‬ ‫حـذمف الـخـر – حر ـ‬ ‫ف العلـة –‬ ‫م‬ ‫ب بثبو ـ‬ ‫ت النوـن في الرفـع ‪،‬‬ ‫وإذا اتصمل بآخـرـه ‪ :‬ضميتر التثنيـة – ألف الثنين – أو واو الجماعـة ‪ ،‬أو ياتء المخاطبـة ‪ .‬مثل ‪ :‬لن أسعى إل في‪ ‬عمءل ممثتدمءر ‪.‬‬ ‫–‬ ‫مثال الجزم ‪ : ‬المزارعون لم يجنوا ثمر الزيتون مبنعتد ‪.‬مثل ‪ :‬لم يءتسءعم ‪ ،‬لم ءيردم ‪ ،‬لم يءتددن ‪ .‬مثل ‪ :‬يعلو ءقتدمر ءمتن يرعى المحتاجين ‪،‬‬ ‫و م‬ ‫وإنما يخشى الله من عباددده العلمامء ‪  .‬أو ال يمضمتة التمقم يمدمرتة ‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫–‬ ‫مثال النصب ‪ :‬المهاجرون لن ينسوا وطنهم ‪.‫المبني و المعرب من الفعال‬ ‫إعراب الفعل المضارع‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ي وإما مممحل ي مي – في محل‬ ‫ع في الكلمـ ‪ ،‬إما مرفوعا ا أو منصوبا ا أو مجزوما ا ‪ ،‬وإعراتبته إما لفظ ي مي وإما تقدير ي م‬ ‫يكوتن الفعتل المضار ت‬ ‫–‬ ‫علممتة مرنفـعـه الضمتة الظاـهرتة ‪ ،‬مثل ‪ :‬يسأمل الصديدق عن صديدق د ـه ‪ .‬‬ ‫وعلمتة مجنزـمـه السكوتن ‪ .‬‬ ‫وعلمتة ننصـبـه الفتحتة الظاهمرتة ‪ ،‬مثل ‪ :‬لن مأغاددءر أرضي ‪ ،‬أو الفتحتة المقدرتة ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫ع بالضمـة رفعا ا وبالفتحـة ن منصبا ا وبالسكوـن مجنزما ا ‪ ،‬إن كان آـخترته صحيحا ا ‪ ،‬ولم يتصنل شيتء بآخره‪.‬‬ ‫ف النوـن في النص ـ‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫–‬ ‫مثال الرفع‪ :   ‬البنتان تنتظران السيارة ‪.

‬فإنن لم يتصنل آختر المضاـرـع بنوـن التوكيـد تمباشراة ‪ ،‬مبنل تفـصمل‬ ‫مبينمنهما بضمير التثنيـة أو واـو الجماعـة أو ياـء‪ ‬المخاطبـة‪ ،‬لم يكنن مبنيا ا ‪ ،‬بل تمنعمربا ا بالنوـن رفعا ا ‪ ،‬وـبمحنذـفها نصبا ا‬ ‫وجزما ا ‪.‬مثل ‪ :‬لتقوممين – لتقوممنن بواجبك ! وإنن‬ ‫ت به نوتن التوكيـد الثقيلتة أو الخفيفتة ‪ ،‬تبنيي على الفت ـ‬ ‫وإن اتصل ن‬ ‫ت تيتاـبنعمن تنفيمذ المشروع ‪ .‬والنون ‪ :‬حرف مبني ل محل له ‪  .‬‬ ‫•‬ ‫أصل الفعل تنجحون ‪ +‬ين ‪ ،‬توالت ثلث نونات ‪ ،‬كالسابق ‪ ،‬فحذفت النون الولى ‪ .‬ويكوتن مرنفتعته ون منصتبته‬ ‫اتصلت به نون النسوـة ‪ ،‬تبنـمي على السكوـن ‪ ،‬مثل ‪ :‬المهندسا ت‬ ‫ومجنزتمته مع نوني التوكيـد ونوـن النسوـة محليا ا ‪     .‬والنون المشددة ) ين ( حرف مبني على الفتح ‪ ،‬ل محل لها ‪  .‬تنجحيين ‪ :‬فعل مضارع ‪ ،‬مرفوع بنون محذوفة ‪ ،‬والياء المحذوفة في محل رفع فاعل ‪    .‬‬ ‫•‬ ‫ومثل ‪ :‬لتنمجـح يمن أيتها المجتهدمة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫مثل ‪ :‬لتنجحان أيها المجتهدان ‪.‫المبني و المعرب من الفعال‬ ‫بناء الفعل المضارع‬ ‫•‬ ‫ح ‪ .‬توالت ثلث نونات ‪ ،‬فحذفت الولى ‪ ،‬فصار تنجحيين ‪ .‬نون الفعل ‪ .‬فصار تنجحوين ‪ :‬فالتقى ساكنان ‪ ،‬الواو والنون‬ ‫الولى الساكنة من المشددة ‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫•‬ ‫‪ ‬ومثل ‪ :‬لتنمجتحين أيها المجتهدون ‪.‬ويعرب ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬علمته ثبوت النون المحذوفة ‪ ،‬والواو المحذوفة‬ ‫ضمير في محل رفع فاعل ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫أصل الفعل ‪ :‬تنجحان ‪ +‬ين ‪ ،‬حيث اجتمعت ثلث نونات ‪ ،‬نون الفعل التي هي علمتة العراب في الفعاـل الخمسة‪ ،‬ونوتن التوكيـد الثقيلتة‬ ‫ث نونات ‪ ،‬وإعرابه ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬بالنون المحذوفة للتقاء المثال ‪ ،‬واللف ‪ :‬ضمير‬ ‫ت النوتن الولى ‪ ،‬حتى ل تجتمتع ثل ت‬ ‫المشددمة ‪ ،‬مفتحـذمف ن‬ ‫مبني على السكون في محل رفع فاعل ‪ .‬مفتحذف الساكن الول )الوـل( ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫أصل الفعل ‪ :‬تنجحيمن ‪ +‬ين ‪ .‬ين‪ :   ‬حرف مبني‬ ‫على الفتح ل محل له ‪ .‬‬ ‫فحذفت الياء ‪ ،‬ودلت عليها الكسرة ‪  .‬فالتقت ساكنان ‪ ،‬ياء المخاطبة والنون الولى من المشددة ‪.

‬ففي قوـلنا ‪ :‬ءحءضتر م‬ ‫‪ ‬كي ‪ :‬وهي م‬ ‫عءددتءك ‪ .‬وتسميت م‬ ‫ب ‪ ،‬لنها تمن نتص ت‬ ‫ـ‬ ‫على الستقباـل‪ .‬‬ ‫ن ‪ :‬وهي حرتف ن مفندي ون منص د‬ ‫لم ن‬ ‫•‬ ‫إذنن‬ ‫•‬ ‫ع ‪ ،‬ما يلي ‪:‬‬ ‫ب المضاـر ت‬ ‫وي تنشتممرطت فيها كي تمن نتص ت‬ ‫جءح ‪.‬‬ ‫ب المضاـر ت‬ ‫ع ‪ ،‬إذا سمبقمته أ م‬ ‫ي تن نمص ت‬ ‫•‬ ‫أنن‬ ‫ب إلى الموظف أن يستقيءل ‪.-‬أنن تمتمـصمل بالفع ـ‬ ‫ل فاصمل ‪ ،‬تألـغمي م‬ ‫•‬ ‫خءسءر ‪.‬‬ ‫ل ‪ ،‬دومن وجوـد فاصدل بيمنهما ‪ ،‬فإنن تفـصمل بينها وبينمن الـفنع ـ‬ ‫ج‪ .‬ويكوتن المصدتر مجرورا ا باللمـ المقدرـة ‪.‬وهي تتنشـبته )أنن( من حي ت‬ ‫حنرتف ممنصمدري يمدة ون منص ـ‬ ‫ث أنها تجعتل ما بعدها في تأوي ـ‬ ‫ل ممنصمددر ‪ .‬تجي ت‬ ‫ب ممن يتقوتل ‪ :‬سأجتن ء‬ ‫•‬ ‫ت كي‬ ‫ب واستقبادل ‪ .‬‬ ‫‪ :‬وهي حرتف جوادب ون منص ـ‬ ‫ب واستقبال ‪ .‬‬ ‫أسادعءدك = حضر م‬ ‫ت لمسا ء‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫•‬ ‫ب واستقبادل ‪ ،‬نقوتل ‪ :‬ل ءتن مأشادرءك في المؤءتمدر ‪.‬‬ ‫ب رفاءق السودء ‪ ،‬بقولدءك إذتن – والله – تمتفلدءح ‪ ،‬إذتن ل تء ت‬ ‫وقد اغتفروا أن يكومن الفاـصتل القممسمم أو ل النافيمة ‪ .‬إذتن تءن ت ء‬ ‫–‬ ‫ل الجملـة السابقـة ‪.  ‬دومن الدللة على الحاـل – الوق ـ‬ ‫ت الحاضـر – ‪.‬أنن تمتديمل على الزممـن المستقب ـ‬ ‫–‬ ‫عممتلها ‪.‬‬ ‫‪ :‬وهي حرتف ممنصمدـري يمدة ‪ ،‬ونص د‬ ‫ب واستقبادل ‪ ،‬مثل ‪ :‬مطلد ء‬ ‫•‬ ‫ل مصددر هو ‪ :‬الستقالتة‬ ‫وتسميت أنن مصدرياة ‪ ،‬لنها تمتممشك يمتل مممع ما مبنعدها على مهيئـة ممنصمددر ‪ ،‬ففي الجملـة السابقـة تتؤم ي موتل أنن والفعتل مبنعمدها على شك ـ‬ ‫حنرمف استقبادل لنها وبقيتة حرو ـ‬ ‫ب تمنجمعتل معنى المضاـرـع دال ا‬ ‫ف النص ـ‬ ‫ت حرمف ن منص د‬ ‫وتسمي ن‬ ‫ب الفعمل المضاـر م‬ ‫ع مبعمدها ‪ .‬‬ ‫أ‪ .‬أن تمقممع في مصندـر – بدايـة – الكلمـ ‪ ،‬مث ـ‬ ‫–‬ ‫ل ‪ ،‬ل على الزمـن الحالي – الحاضـر – مثتل إجامبـتمك لمن قامل ‪ :‬سآتي غدا ا لزياردتءك ‪ ،‬إذتن أ مءردحب دبءك !‬ ‫ب‪ .‬تقوتل جوابا ا لمن قال ‪ :‬سءأبمذمل جهدي في إقنادعده بال ءتمدر ‪ .‫المبني و المعرب من الفعال‬ ‫نصب المضارع‬ ‫•‬ ‫حتد الحرو ـ‬ ‫ف الناصبـة ‪ ،‬وهي ‪ :‬أنن ‪ ،‬ل منن ‪ ،‬إذنن ‪ ،‬ومكني ‪.

‬‬ ‫– ءأثرا ا معنويا ا هو تخصيصه للستقبال‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ ..‫نصب المضارع‬ ‫• يصلح الفعل المضارع للحال وللستقبال فإذا اتصل به ءأحد‬ ‫النواصب (ءأن‪ ،‬لن‪ ،‬كي‪ ،‬دإذن) ءأثر فيه ءأثرين‪:‬‬ ‫ء‬ ‫ء‬ ‫ب) ويقوم مقامه‬ ‫– أثرا ا لفظيا ا هو النصب الظاهر على آخره مثل (لن أذه ء‬ ‫حذف النون في ا ء‬ ‫لفعال الخمسة (لن تذهبوا‪).

‬‬ ‫معلومات إضافية‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .).‬‬ ‫– ول تقع بعد فعل دا ن ءل على اليقين والقطع ودإنما تقع بعدما يرجى وقوعه مثل‪ :‬مأحب ءأن‬ ‫علدءم أ ءتن ءسي ء م‬ ‫كومن‬ ‫تسافر‪ ،‬و(أ ءتن) الواقعة بعد فعل يقيني هي المخففة من المشددة مثل } ء‬ ‫دمن تك متم مرءضى{ وا ء‬ ‫لصل (علم ءأنه سيكون‪..‫نصب المضارع ‪ -‬أدواته‬ ‫• أ ءتن‬ ‫– حرف مصدرية ونصب واستقبال‪ ،‬وهو مع الفعل بعده أبدا ا في تتأويل مصدر فقولك (مأريد‬ ‫ءأن ءأقرأ ء) مساءو قولك‪ :‬مأريد القراءءة‪.‬‬ ‫ءت‬ ‫– فإن وقعت بعد فعل دا ن ءل على رجحان ل فاصل بينها وبين الفعل ترجح النصب بها‪:‬‬ ‫(ظننت ءأن يحسءن إليك)‪ ،‬ودإن فصل بينهما بـ ل() استوى النصب والرفع تقول‪( :‬ءأتظن ءأل‬ ‫يكافءئك؟) ءأو (ءأتظن ءأن ل يكافمئك؟) وأ ءتن في حالة رفع الفعل مخففة من الثقيلة كءأنك‬ ‫قلت (ءأنه ل يكافمئك)‪ ،‬وإن كان الفاصل غير ل() مثل (قد‪ ،‬سوف) تع ن ءين أن تكون‬ ‫المخففة من (أ ء ن ءن)‪ :‬حسبت أ ءتن قد يسافمر ءأخوك‪ ،‬ظننت أ ءتن سيسافمر ءأخوك‪.

‬‬ ‫• كي‬ ‫– حرف مصدرية ونصب واستقبال‪ ،‬ومعنى التعليل الذي يصحبها هو من‬ ‫لم التعليل التي تقترن بها لفظا ا ءأو تقديرا ا تقول‪ :‬سءألتك لكي تخبرني =‬ ‫كي تخبرني‪ .‬وإذا حذفت اللم بقي معناها ونصب المصدر المؤول‬ ‫بنزع الخافض‪ .‬ومثل الفعل الموجب في ذلك الفعل المنفي‪ ،‬تقول‪:‬‬ ‫جلت مسرتك لكيل تتشاءءم = لعدم تشامؤمك‪.‫نصب المضارع ‪ -‬أدواته‬ ‫• لن‬ ‫– حرف نفي ونصب واستقبال مثل‪ :‬لن ءأخوءن‪.‬‬ ‫ع ن‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬والفعل مع كي مؤول بمصدر في محل جر باللم وهما‬ ‫يتعلقان بـ(سءألتك)‪ .

‬‬ ‫لسماء كما تدخل على ا ء‬ ‫– وتدخل على ا ء‬ ‫لفعال تقول‪( :‬دإذتن ءأنا مكافئك)‬ ‫ومن هنا انفردت عن أخواتها المختصة با ء‬ ‫لفعال‪.‫نصب المضارع ‪ -‬أدواته‬ ‫• دإذتن‬ ‫– حرف جواب وجزاءء ونصب واستقبال‪ ،‬يقول قائل‪( :‬سءأبذل لك جهدي)‬ ‫فتجيبه‪ :‬دإذن مأكافءئك‪.‬‬ ‫معلومات إضافية‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫المبني و المعرب من الفعال‬ ‫نصب المضارع بأن المضمرة‬ ‫ع بأنن الظاهرـة في مثل قوـلنا ‪:‬‬ ‫ب المضار ت‬ ‫• ـمثلما يتن نمص ت‬ ‫ت‬ ‫ـ‬ ‫ب بأنن المضممرة –‬ ‫ص‬ ‫ين‬ ‫نه‬ ‫فإ‬ ‫‪. -‬كما أينها‬ ‫• وتتنضممتر أنن جوازا ا – أي تيجوتز ـذنكترها ‪ ،‬و م‬ ‫تتنضممتر وجوبا ا –ل يجوز ـذنكترها أو إظهاترها –‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫آمالي‬ ‫ق‬ ‫ق‬ ‫ح‬ ‫م‬ ‫ي‬ ‫أط نممتح أنن أ م‬ ‫ت م ت‬ ‫غير الظاـهمرـة – في مثل قولنا ‪ :‬قامبل نتته لوـضمح له خطأته‬ ‫= قامبل نتته لن أوـضمح له خطأه ‪  .‬‬ ‫عمدتم ـذنكـرها ‪ .

‬ولكن العاقبمة‬ ‫دفترعوءن ليكوءن لهم ء‬ ‫والمآمل والمصيمر الذي انتهي إليه التقا ت‬ ‫طهم له ‪ ،‬أينه صامر كذلك ‪ .‬ومثل ‪ :‬هاتءتفتمءك لدتءتطءمدئ ن ءن ‪ ‬ومثل ‪ :‬حضر م‬ ‫أو لن أستفيءد ‪.‬‬ ‫ويمثلون لها باليـة الكريمـة المتمعل ـقمدة ـبتعثوـر قومـ فرعومن ‪ ،‬على سيدنا موسى عليـه السلتم ‪" .‬‬ ‫‪ .‫المبني و المعرب من الفعال‬ ‫نصب المضارع بأن المضمرة‬ ‫ف هي ‪:‬‬ ‫• ‪  ‬إضماتر أنن جوازا ا ‪ :‬تضمر أنن جوازا ا أو تذكر صراحاة ‪ ،‬مبنعمد ـستمـة حرو د‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫‪ .‬فالتءءقءطمه آمل‬ ‫عدوا ا ءوءحزنا ا" قال فرعون لم يلتقطوا موسى عليه السلتم ليكون لهم عدوا ا وـحزنا ا ‪ .3‬مبنعد أحـد هذه الحرو ـ‬ ‫ع علىالسمـ الجاـممد ‪.‬‬ ‫ف العاطفـة )الواو والفاء وثم و أو( عندما تمنعـطتف الـفنعمل المضار م‬ ‫ع بعد هذه الحرو ـ‬ ‫ب منطقديي ‪ ،‬ليتسنى لنا أنن نتوـجمد بواسطتها‬ ‫ف بأنن مضمردة لسب د‬ ‫ب الفعتل المضار ت‬ ‫وإنما ي تن نمص ت‬ ‫عط نفمته على السمـ الجاـمـد – المصدر – لن الفعل ل يجوز أن ي تنعط ممف على السمـ الخال ــص ‪،‬‬ ‫ممنصدرا ا نستطيتع م‬ ‫ب‪.1‬لتم كي – والتي تتسمى لمم التعليل – وهي لتم المج يـر التي يكوتن ما بعدها مسمببا ا في حدوث ما قمنبلها ‪ .‬‬ ‫‪ .‬ومثل ‪ :‬ربى الوالدان ابنهما ليعقهما عند الكبر ‪.‬أو لمم المآل – أي ما آمل إليه المتر ‪.‬أمثلة‪ :‬يأبى التاجمر الميمن الدغنش وي ءتربءءح ‪ ،‬شقاؤك ءفتءتسءتريءح ‪ ،‬خيدر من ك ءءسلدءك ءفتءتتع ء‬ ‫جءن‪  .‬‬ ‫ل ي ءتقبءتل الكريمم ال م‬ ‫جبتءن ثم ي ءتسل ءءم ‪ .‬يرضى ء‬ ‫عند نموءك نزوحءك أو تمتس ء‬ ‫ب بها ‪ ،‬وهو تمؤم يمومل بمصددر‬ ‫(فأنن( ‪ ‬في جميع المثلة المتقدمة تمق ي مدرمة قنبمل الفع ـ‬ ‫ل المضاـرـع ‪ ،‬والـفنعتل منصو م‬ ‫ف على السمـ قبمله ‪.‬مثل‪:‬‬ ‫ت لستفيءد ‪،‬‬ ‫"وأنزلنا إليك الدذك تءر لمتب دي نءن للنادس" أي لج ـ‬ ‫ل أن تتمبييـمن للناـس ‪ .‬‬ ‫بنل ي تنعط متف على ـفنعدل ـمثل ــه ‪ .‬‬ ‫معطو د‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .2 ‬لتم العاـقمبـة ‪ ،‬وهي اللتم الجا ي مرتة ‪ ،‬التي يكوتن ما قمنبملها نتيجاة وعاقباة ومصيرا ا ‪ ،‬لما قبلها ولياس سببا ا في‬ ‫حصول ــه ‪ ،‬وتيسميها مبنعتضهم لمم الصيرورـة – أي ما صامر إليه الحاتل ‪ .

‬‬ ‫سكو‬ ‫‪ :‬ليكن منمك‬ ‫م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫طل د‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫عن نته ‪.‬وتيشترطت أنن تتنسمبمق بنفدي أو‬ ‫ب لما مبنعمدها ‪ ،‬وأين ما مبنعمدها تممسيب م‬ ‫‪ .‬ومثل ‪ :‬ل مينمس التمنجـرتم نادما ا فتعفمو م‬ ‫أما ال يم‬ ‫ت مفتمنسل ممم ‪.‬‬ ‫ب أبلتغ من نفنـي الكذ ـ‬ ‫ب ‪ .‬لين نفي إرادـة الك مـذ ـ‬ ‫والتقديتر لنم تمك تنن تمريدا ا الك مـذ م‬ ‫ب عما قبملها ‪ .‬‬ ‫حمضنر م‬ ‫ويشمتل التمنيي ‪ ،‬مثل ‪ :‬ل مينتممك م‬ ‫ويشمتل اليترجمي ‪ ،‬مثل ‪ :‬ل ممعل يمك عائـمد فأستضيفممك ‪.‬‬ ‫ت مفتمنسل ممم‬ ‫ب بأنن تمنضمممراة بمنعمد فاـء ال ي مسبمبمييــة تممؤول ا ـبممنصمددر ممعطو د‬ ‫ف على مصددر تمنتممزدع من الـفنع ـ‬ ‫ل قمبنملها ‪ .‬‬ ‫ت الخيمر مفتتؤنمجمر ‪.‬‬ ‫ويشمتل الستفهام ‪ ،‬مثل ‪ :‬هل أنت منتبه فتأخاـطمبمك ‪.‬ففي ‪ :‬انسك ت ن‬ ‫ويكوتن المضاـر ت‬ ‫ع المنصو ت‬ ‫ت فسلممة ‪.‬‬ ‫ب مفيمنشمتمتل الممر ‪ ،‬مثل ت ‪ :‬اسك ن‬ ‫ت مفتسل ممم أنو ل ـتمنسك ت م‬ ‫طل ت‬ ‫وي منشمتمتل المعنرتض ‪ ،‬مثل ‪ :‬أل تتراـفتقنا مفتمنستمنمـتمع ‪.‬‬ ‫فأما الن مفن يتي ‪ ،‬فمثتل قمنول ـمك ‪ :‬لنم تحضنر مفتمنسمتفيمد ‪ .‫المبني و المعرب من الفعال‬ ‫نصب المضارع بأن المضمرة‬ ‫•‬ ‫ف هي ‪:‬‬ ‫حرو د‬ ‫إضماتر )أنن( وجوبا ا ‪ :‬تتقم ي مدتر أنن وجوبا ا بعد م‬ ‫خنممسـة ت‬ ‫‪ .‬‬ ‫عـمل ن م‬ ‫كما يشمتل المح ي مض ‪ :‬مثل ‪ :‬هل ي م‬ ‫ت مفتتمس يمر ‪.1‬بعمد لمـ الحجوـد ‪ ،‬وهي لتم الجـير المسبوقتة بكودن )أحـد مشتقا ـ‬ ‫ل ليظل ـممهم" ومثل‬ ‫ت كامن( ممننف ي مي ‪ ،‬مثل قولـه تعالى "ما كامن ا ت‬ ‫ب مبنعمد أنن التمنضممرة تمؤميوتمل بمصددر مجرودر ‪،‬‬ ‫ب ‪ ،‬وهمي أبلتغ من قوـلنا ‪ :‬لم تمك تنن تمك نـذ ت‬ ‫ب ‪ ،‬ل يمن الفعمل المنصو م‬ ‫قولنا ‪ :‬لم تمك تنن ل ـتمك نـذ م‬ ‫ب ذاته ‪.‬ومثل ‪ :‬جاترمك م‬ ‫غينتر تمقم يـصـر مفمتلوممته ‪ .2‬بعمد فاـء المسمببيية ‪ :‬وهي التي تتفيتد أ يمن ما قنبملها مسمب م‬ ‫ب‪.

‬أو بمعنى )إل( ‪ ،‬مثل ‪ :‬يمظ م يتل‬ ‫بعد )أو( التي بمعنى )إلى( مثل ‪ :‬أنسمهتر أنو أ تن نـهمي م‬ ‫ت‪.5‬‬ ‫عملي = أنسمهتر إلى أن تأنهمي عملي ‪ .‬هنل أن م‬ ‫أل تزوترنا وتتمسل يمم ‪ .‬وتقريمء بنص ـ‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫مبنعمد )حتى( الدالـة على النتهاـء أو التعلي ـ‬ ‫والتعليتل مثتل ‪ :‬وامفقنتتمك حتى تأرضيمك = ت‬ ‫ل جير بــ )حتى( ‪:‬‬ ‫ع مع أنن المستترمة يتؤميوتل بمصددر في مح ـ‬ ‫لرضيممك ‪ .‬ت‬ ‫ل تأمروا بي أعبمد أ يتيها الجاهلون" ‪ .‬ل مينتممك م‬ ‫‪.‬‬ ‫خنذ اللمص قمنبمل يأ ت‬ ‫بمعـرمفـتها‪ ،‬دومن القياـس عليها ‪ .‬‬ ‫ت إدانتتته = إل تمثنب م م‬ ‫المتيمهتم بريئا ا أو تثتب م‬ ‫•‬ ‫ب – وتيكتفى‬ ‫‪ ‬اضماتر أنن سماعا ا ‪ :‬ورمد عن طريـق اليسماـع إضماتر أنن ‪ ،‬في غيـر المواقـع الساـبقمـة – مواقـع الجواـز والوجو ـ‬ ‫خمذمك ‪.‬‬ ‫‪.‬المثلة‪ :‬ل متشمر ن‬ ‫ت ساـممع وتتجيمبني ‪.‬ملعل يمك تمساـفمر وتراـفمقني ‪ .4‬‬ ‫ل ‪ .‬‬ ‫ب )أعبمد( في اليـة " قتنل أفغيمر ا ـ‬ ‫‪                ‬تمنرته )امرته( يمنحـفمرها ‪ .‬وتيشترطت ـلننص ـ‬ ‫حمدته‪ ،‬وإينما يمتيمـجته ال يمنهتي عن أنن يتحد م‬ ‫الحديث مو ن‬ ‫خفمي مصمدقمتممك ‪.‫المبني و المعرب من الفعال‬ ‫نصب المضارع بأن المضمرة‬ ‫‪.‬اقرأ ن وترفمع مصومتك ‪ .‬‬ ‫ت وتت م‬ ‫أو ط مل م د‬ ‫ب وتمنضمحمك ‪ .‬والمضاـر ت‬ ‫م‬ ‫انتظرتتمك إلى ترجوـعك ‪ ،‬ووافقتتمك لـرضاك‪.‬هل تممصيدقن م‬ ‫ب ‪ ،‬كما هو الحاتل في فاـء المسمببيـة ‪ .‬ومما مومرمد في ذلك ‪ :‬تسممع بالتمنعيدي خيمر من أنن تراته ‪        .‬فمثاتل دللتها على النتهاـء ‪ ،‬قمنوتلنا ‪ :‬أن نتمـظترمك حتى تمنرـجمع = إلى أن مترـجمع ‪  .3‬‬ ‫حمدته ول‬ ‫ث ‪ ،‬فالنه يتي في الجملـة ليمس تمتمـيجها ا إلى الك ـ‬ ‫بعمد واـو الممـعييمـة ‪ ،‬التي تتفيتد معنى )مع( مثل ‪ :‬ل تأتكنل وتمتممحيد م‬ ‫لو ن‬ ‫ب المضاـرـع مبنعمد )واو( المعيـة أن تتنسمبمق بنفدي‬ ‫ث وهمو ميأتكتل ‪ .‬‬ ‫حمضنر م‬ ‫ت موتتمشاـهمد ‪  .

‬ويلحق بها ءأداتان يقل الجزم بهما‪ :‬دإذما‪ ،‬كيفما‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫• والجوازم نوعان‪ :‬ما يجزم فعل ا واحداا‪ ،‬وما يجزم فعلين‪ ،‬وإليك بيانهما‪:‬‬ ‫– أ‪ -‬جوازم الفعل الواحد أربعة‪ :‬لم‪ ،‬لما‪ ،‬لم المر‪ ،‬ل() الناهية‪:‬‬ ‫– جوازم الفعلين وإعرابها واتصالها بـ(ما)‪ :‬دإتن‪ ،‬ءمتن‪ ،‬ما‪ ،‬مهما‪ ،‬متى‪ ،‬أ ءنياءن‪ ،‬ءأين‪ ،‬أ ءننى‪،‬‬ ‫حيثما‪ ،‬أ ء نمي‪ .‫المبني و المعرب من الفعال‬ ‫جزم الفعل المضارع‬ ‫ع مأحتد الجوازم التي بيانها‪ ،‬مأو كان جوابا ا لطلب ظهر‬ ‫• إذا تقدم المضار م‬ ‫الجزم على آخره ـإن كان صحيحا ا‪( :‬لم يسافتر)‪ ،‬وحذف آخره إن كان معتل‬ ‫الخر‪( :‬ل تردم) وحذفت النون ـإن كان من ا م‬ ‫لفعال الخمسة (ل تتءأخروا)‪.

‬ودإليك الفروق بينهما‪:‬‬ ‫‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .3‬‬ ‫‪.‫جزم المضارع ‪ -‬جوازم الفعل الواحد‬ ‫• جوازم الفعل الواحد أربعة‪ :‬لم‪ ،‬لما‪ ،‬لم المر‪ ،‬ل() الناهية‪:‬‬ ‫• لم ولما‪ :‬كل منهما حرف نفي وجزم وقلب‪ :‬ينفي المضارع‬ ‫ويجزمه ويقلب زمانه إلى المضي‪ :‬لم مأبارتح مكاني ولما يحضتر‬ ‫ءأخي‪ .1‬‬ ‫‪.4‬‬ ‫يمتد النفي مع (لما) إلى زمن التكلم ول يشترط ذلك في (لم)‬ ‫الفعل المنفي ب(لما) متوقع الحصول ول يشترط ذلك في (لم)‬ ‫مجزوم (لما) جائز الحذف عند وجود قرينه تدل عليه‪( :‬حاولت إقناعه ولما =‬ ‫ولما يقنتع) ول يحذف مجزوم (لم) إل شذوذا ا‪.2‬‬ ‫‪.‬ءأما (لم) فتقع‪( :‬إن لم تتعلتم تندم)‪.‬‬ ‫(لما )ل تقع بعد أداة شرط‪ .

‬‬ ‫غير المتكلم‪( :‬ل مأخذتل‪ ،‬ل ن م ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫جزم المضارع ‪ -‬جوازم الفعل الواحد‬ ‫• لم المر‪ :‬يطلب بها حصول الفعل‪ .‬‬ ‫ب) فءأكثر‬ ‫• ل الناهية‪ :‬يطلب بها الكف عن الفعل المذكور معها‪( :‬ل تكذ ت‬ ‫دخولها على فعل المخاطب ثم فعل المتكلم المبني للمجهول ء‬ ‫لن المنهي‬ ‫خذتل)‪.‬وأكثر ما تدخل على الغائب فتكون له‬ ‫بمنزلة فعل ا ء‬ ‫لمر للمخاطب‪ :‬ليذهب ءأخوك‪.‬‬ ‫ب)‪،‬‬ ‫– ويق نمل دخولها على المتكلم مع غيره‪( :‬فلنذه ت‬ ‫– وحركة هذه اللم الكسر‪ ،‬ويحسن إسكانها بعد الواو والفاء‪ ،‬ويجوز بعد ثم‪.

‬‬ ‫م‬ ‫ت‬ ‫ء‬ ‫ب من فضل ينفتعك)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬ويلحق بها ءأداتان يقل الجزم بهما‪ :‬دإذما‪،‬‬ ‫كيفما‪.‬‬ ‫• إعرابهما‪ :‬دإتن‪ ،‬وإذما حرفان ل محل لهما من العراب‪ ،‬وعملهما ربط فعل الشرط بالجواب‪،‬‬ ‫وبقية ا ء‬ ‫لدوات ءأسماءد بل خلف؛ فلبند له ن ءن من محل إعراب‪:‬‬ ‫• (من‪ ،‬ما‪ ،‬مهما) تدل على ذوات‪ :‬ف(من) للعاقل و(ما ومهما) لغيره‪ ،‬وتعرب مفعول ا بها إن‬ ‫كان فعل الشرط متعديا ا لم يستوف مفعولته‪ ،‬وإل مأعربت مبتدأ خبره جملة جواب الشرط‪.‬‬ ‫– فأمثلة الحالة الولى‪( :‬من تكرتم يحبتبك‪ ،‬ما تقرأ تستفتد منه‪ ،‬مهما تصاح ت‬ ‫– وءأمثلة الحالة الثانية‪( :‬من تكرتمه يحبتبك‪ ،‬ما تقرتأه تستفد منه‪ ،‬الفضل مهما تصاحتبه ينفتعك‪ ،‬من‬ ‫يفعتل خيرا ا ميجءز به ‪ -‬من يسافتر يبتهتج)‪.‫جزم المضارع ‪ -‬جوازم الفعلين‬ ‫• ءمتن‪ ،‬ما‪ ،‬مهما‪ ،‬متى‪ ،‬أ ءنياءن‪ ،‬ءأين‪ ،‬أ ءننى‪ ،‬حيثما‪ ،‬أ ء نمي‪ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫جزم المضارع ‪ -‬جوازم الفعلين‬ ‫• متى‪ ،‬أيان‪ ،‬أ ءننى‪ ،‬حيثما‪ ،‬أينما‪ :‬ا م‬ ‫لوليان تدلن على الزمان‪ ،‬والباقي‬ ‫ن‬ ‫للمكان‪ ،‬وكلها مبني في محل نصب على الظرفية الزمانية أو‬ ‫المكانية (متى تسافتر تلق خيرا ا = تلقى خيرا ا حين تسافر‪ ،‬حيثما‬ ‫تذهبوا تكرموا)‪.‬‬ ‫• كيفما‪ :‬تدل على الحال ويجب معها ءأن يكون فعل الشرط وجوابه‬ ‫من لفظ واحد‪( :‬كيفما تجلتس ءأجلتس)‪ .‬ومحلها النصب على‬ ‫الحالية‪.

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬وهي مضافة إلى اسم ظاهر ومنه تتأخذ معناها فدإذا‬ ‫حذف المضاف إليه عوضت عنه بالتنوين‪ ( :‬ءأيا ا تكرتم يحبتبك)‪.‫جزم المضارع ‪ -‬جوازم الفعلين‬ ‫• أني‪ :‬كل أسماء الشرط مبنية دإل (أني) فهي معربة مضافة غالبا ا إلى اسم ظاهر‪ ،‬وهي صالحة‬ ‫لكل المعاني المتقدمة ء‬ ‫لخواتها فتعرب على حسب معناها‪:‬‬ ‫• (أ ء ن ءي رجل تكرتم يحبتبك) للعاقل وتعرب مفعول ا به‪( ،‬أ ء نمي كتاب يمتعءرتض فاشتره) لغير العاقل‬ ‫وتعرب هنا مبتدأ (أ ء ن ءي يوم تسافر ءأصحبك فيه) نائب ظرف زمن متعلق بـ ءأصحتبك‪ ( ،‬ءأيا ا‬ ‫تجلتس ءأجلتس) بمعنى كيفما وتعرب حال ا‪ .‬‬ ‫• وإذا دلت دإحدى ا ء‬ ‫لدوات (ما‪ ،‬مهما‪ ،‬ءأي) على حدث مأعربت نائبة عن مفعول مطلق‪( :‬أ ء نءي‬ ‫نوم تنتم تسترتح‪ ،‬مهما تنتم تسترح)‪.

‬والجزم في ذلك كله بشرط مقدر‪( :‬اجتهد‬ ‫تنجتح = اجتهد فدإن تجتهتد تنجتح)‪ .‬فحيثما صح تقدير الشرط صح الجزم‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫جزم المضارع ‪ -‬الجزم بالطلب‬ ‫• يجزم المضارع إذا كان جوابا ا وجزااء لطلب متقدم‪ ،‬سواءم مأكان‬ ‫الطلب باللفظ أو المعنى ‪ -‬وهو ما تقدمت ءأقسامه من ءأمر ونهي‬ ‫واستفهام وعرض وحنض وتمءنن وترنج في بحث النصب بفادء السببية‬ ‫ءأو واو المعية ‪ -‬ءأم كان بالمعنى فقط‪،‬‬ ‫– فءأمثلة ا ء‬ ‫ب‪ )..‬إلخ‪،‬‬ ‫لول‪( :‬اجتهد تنجتح‪ ،‬ل تقصر تندتم‪ ،‬هل تحسمن متحبء ت‬ ‫ب عليه) فلفظ الفعل خبر‬ ‫– ومثال الثاني‪( :‬ا نءتقى الله امردؤ فءعل خيرا ا ميث ت‬ ‫ومعناه طلب‪ ،‬فروعي المعنى‪ .

‬‬ ‫التجملتة في مح ـ‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬والمراتد بالفع ـ‬ ‫ل الخبر ـ ي‬ ‫ن منهيا ا ول مسبوقا ا بأدادة من أدوا ـ‬ ‫ب ‪ ،‬مثل الستفهامـ والعرـض‬ ‫ت الط يمل م ـ‬ ‫والتحضيـض ‪ ،‬ل يمن تك يمل هذـه النواـع ل يصل تتح أن يكون فعمل شردط ‪.‬‬ ‫ب الشرـط ‪ ،‬فالنصتل أنن يكومن ـمثنمل مفـعل الشرط ‪ ،‬تممتويفمتر فيه نفس‬ ‫• أما جوا ت‬ ‫ل الشرط‪ ،‬حتى يمنصل تمح أن يقمع جوابا ا مباشرا ا‬ ‫الشروط التي تتوفتر في فع ـ‬ ‫للشرط ‪ ،‬غيمر أينه قد يقتع جوابا ا ما هو غيتر صالدح لنن يكومن شرطا ا صريحاا‪،‬‬ ‫ب )بالفاـء( التي ترتبط تته بالشرـط ‪ ،‬وتكوتن‬ ‫ب عندئدذ اقتراتن الجوا ـ‬ ‫فيج ت‬ ‫ل جزدم جوابا ا للشرـط ‪.‫المبني و المعرب من الفعال‬ ‫الشرط و الجواب‬ ‫خمبريا ا ‪ ،‬تمتممص ـيرفا ا ‪ ،‬غيمر تمقنتمـردن ـبقمند ‪ ،‬أو إن أو‬ ‫ب أنن يكومن الشرطت ـفعل ا م‬ ‫• يمـج ت‬ ‫ي ‪ ،‬ما ليس أمرا ا ول‬ ‫ما النافيـة أو السيـن أو سومف ‪  .

‬‬ ‫• الفعل والجواب معا ا‪ :‬يجوز حذفهما إن بقي من جملتيهما ما يدل عليهما مثل‪( :‬من يلدنبك‬ ‫لصل‪( :‬ومن ل يلدنبك فل تكرتمه)‪( ،‬دإن وفى فءأعطه حقه وإل فل)‪ ،‬ا ء‬ ‫فءأكرتمه ومن ل فل)‪ ،‬ا ء‬ ‫لصل‪:‬‬ ‫(ودإن لم يدف فل تعطه)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬من حاستك فحاستنه ومن ل فل تعامله = ومن ل يحاسن تءك فل‬ ‫= ودإن ل تح نء‬ ‫تعامله‪.‫جزم المضارع –‬ ‫مأحوال الشرط والجواب‬ ‫‪ -3‬يحذف فعل الشرط ءأو جواب الشرط ءأو الفعل والجواب معا ا إن كان في الكلم ما يدل على‬ ‫المحذوف‪ ،‬وإليك البيان بالترتيب‪:‬‬ ‫• فعل الشرط‪ :‬تقدم ءأنه يطرد حذفه في جواب الطلب (اجتهد تنجح) وءأن ا ء‬ ‫لصل (اجتهد‪ ،‬فدإن‬ ‫ب دإن ءأجببت وإل فءأمستك‬ ‫تجتهد تنجتح) ويجوز حذفه بعد ل() التي تلي (إن) ءأو (ءمن)‪ :‬ءأج ت‬ ‫ب فءأمسك‪ .‬‬ ‫• جواب الشرط‪ :‬إذا كان فعل الشرط ماضيا ا ولو في المعنى وفي الكلم ما يدل على الجواب‬ ‫حذف وجوبا ا‪ :‬دإدنه ‪ -‬دإن سافر ‪ -‬رابح‪ ،‬والله ‪ -‬دإن غدرت ‪ -‬ل ءأغدر‪ ،‬ل ءأغدر دإن غدرت‪ .‬ءأما دإذا‬ ‫لم يكن في الكلم ما يصلح للجواب وءأمكن فهمه من فعل الشرط جاز حذفه جوازا ا مثل‪( :‬إتن‬ ‫نجح) جوابا ا لمن سءأل‪ ( :‬ءأتكافمئ خالدا ا؟)‪.

‬ودإن كان مضارعا ا‬ ‫فماضيا ا جزمت ا ء‬ ‫لول وكان الفعل الثاني في محل جزم‪( :‬من يقندتم خيرا ا‬ ‫مسعد)‪.‬‬ ‫– وإن كان فعل الشرط ماضيا ا ولو في المعنى والجواب مضارعا ا كان‬ ‫ا ء‬ ‫لحسن جزم الجواب‪( :‬دإن لم تقصتر تفتز‪ ،‬دإن اجتهدت تفتز)‪ ،‬ويجوز رفعه‬ ‫فتكون الجملة في محل جزم (إن اجتهدت تفومز)‪ .‬‬ ‫– ءأما دإذا اقترن الجواب بالفادء ءأو بدإذا الفجائية فجملة الجواب في محل‬ ‫جزم‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫جزم المضارع –‬ ‫مأحوال الشرط والجواب‬ ‫‪ -1‬يكون فعل الشرط وجوابه مضارعين ءأو ماضيين‪ ،‬ءأو ماضيا ا‬ ‫فمضارعاا‪ ،‬أو مضارعا ا فماضياا‪ ،‬وقد يتأتي الجواب جملة مقرونة بالفادء‬ ‫ءأو دإذا الفجائية‪:‬‬ ‫– فدإن كانا مضارعين وجب جزمهما‪( :‬من ميحستن ميكءرتم)‪.

‫جزم المضارع –‬ ‫مأحوال الشرط والجواب‬ ‫‪ -2‬دإذا عطفت مضارعا ا على جواب الشرط بالواو ءأو الفادء ءأو ثم مثل‪( :‬دإن تجتهتد‬ ‫تنجتح وتتفرتح) جاز في المعطوف الجزم على العطف‪ ،‬والنصب على تقدير‬ ‫(أ ءتن)‪ ،‬والرفع على الستئناف‪ .‬‬ ‫• ءأما إذا كان المضارع بعد فعل الشرط ءأو جوابه بل عطف مثل‪( :‬متى تزرني‬ ‫تحمتل دإلي المانة ءأكافتئك مأهدد إليك هدية) جاز جزمه على البدلية من فعل‬ ‫الشرط ءأو جوابه‪ ،‬وجاز رفعه‪ ،‬وتكون جملته حنيئذ في موضع الحال من فاعل‬ ‫فعل الشرط أو جوابه‪.‬وإذا عطفته على فعل الشرط مثل‪( :‬إن تقرأ‬ ‫الخطاب فتحفتظه يهتن عليك دإلقامؤه) جاز فيه الجزم والنصب دون الرفع‪ ،‬ء‬ ‫لن‬ ‫الستئناف ل يكون إل بعد استيفاء الشرط جوابه‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫جزم المضارع –‬ ‫اجتماع الشرط والقسم‬ ‫• جواب القسم يجب ءأن يؤكد بالنون دإن استوفى شروطه‪( :‬والله ء‬ ‫لكرم نءنك)‪،‬‬ ‫وجواب الشرط ينبغي جزمه‪ :‬دإن تحستن مأكرتمك‪.‬‬ ‫• فإذا تقدم عليهما ما يحتاج إلى خبر جاز ءأن يجاب الشرط المتءأخر‪ :‬ءأنا والله‬ ‫دإن تحستن مأكرمك = م‬ ‫لكرمننك‪.‬‬ ‫• فدإذا اجتمع شرط وقسم كان الجواب للسابق وحذف جواب المتءأخر (وجوبا ا‬ ‫على ما تقدم لك) اكتفاء بجواب السابق‪ :‬والله دإتن تحستن م‬ ‫لكرم نءنك‪ ،‬إن‬ ‫ا‬ ‫تحسن والله مأكرتمك‪.

‬‬ ‫ي بلدد تقصند ‪ ،‬فسوف )فستأساـر ت‬ ‫أن يكون الجواب مقترنا ا بـ )السين أو سوف( ‪ :‬أ ي م‬ ‫ب أو كأنما( ‪ :‬إن تجيمء فربما أجيتء ‪.‬‬ ‫أن يكون الجواب مقترنا ا بـ )لن( – مثل ‪ :‬متى تتصنل بي فل منن أتأخمر ‪.‬‬ ‫أن يكون الجوا ت‬ ‫ت صدقك ‪.‬‬ ‫ي – مثل ‪ :‬إن كن ت‬ ‫ت صادقا ا ‪ ،‬فأثب ن‬ ‫أن يكون الجواب فعل ا طلبيا ا غير خبر ي‬ ‫أن يكون الجواب تمقنتاـرنا ا بـ )قد( – مثل ‪" :‬متى تسافنر فقد أسافتر معك" ‪.‬‬ ‫ب الشرـط بالفاـء ‪ ،‬عندما ل ميصلح الجواب أن يقع جوابا ا مباشرا ا صريحا ا للشرط‬ ‫• ميج ت‬ ‫ب مرنبطت جوا م‬ ‫وذلك في المواقع التالية‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫ب جملاة اسمياة ‪ ،‬مثل ‪ :‬إن تتغاـمنر فأنت خاسمر ‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫أن يكون الجواب مقترنا ا بـ )فما( – مثل ‪" :‬فإن توليتم فما سألتتك تنم عليـه من أجدر" ‪.‬‬ ‫ع إليه( ‪  .‬فكأنما قتمل النامس جميعا ا" ‪.‬‬ ‫أن يكومن الجوا ت‬ ‫ب فعل ا جامدا ا – غير متصرف – مثل ‪ :‬ممنن يعمنل خيرا ا فعسى أن تيكافأ ‪.‬‬ ‫ب بـ )تر يم‬ ‫أن ي تمص ي مدمر الجوا ت‬ ‫" إنه من قمتممل ننفسا ا بغيـر نفنس ‪ .‫جزم المضارع –‬ ‫ربط جواب الشرط بالفاء‬ ‫• مواـضتع مرنبـط جواب الشرط بالفاء ‪.

‫همزة الوصل و همزة القطع‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫• ءأما همزة القطع فهي التي تثبت لفظا ا وخطا ا‪ ،‬ابتدااء ووصل ا مثل‪:‬‬ ‫أ ءكرتم أ ءخاك و أ ءكرم أ ءباك‪.‫همزة الوصل وهمزة القطع‬ ‫• همزة (ال) التعريف وءأشباهها سميت همزة وصل ء‬ ‫لنها تكتب و‬ ‫لتنطق كقولنا (غاب اتلمحسمن) فاللم الساكنة اتصلت بالباء قبلها‬ ‫وسقطت ا ء‬ ‫للف بينهما لفظا ا ل خطا ا‪ .‬وإنما نتوصل بها إلى النطق‬ ‫بالساكن كقولنا (ءالمحسن جاء) ولهذا سميت همزة الوصل‪.

‫همزة الوصل وهمزة القطع‬ ‫• همزات الوصل معدودة‪ :‬هي المزيدة في ماضي الفعل الخماسي‬ ‫والفعل السداسي وءأمرهما ومصدرهما وءأمر الثلثي‪ :‬اتنطءلق واتنطدلق‬ ‫علتم واتكتب واغدفر‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫اتنطلقا ا اتستتغءفءر واتستغفدر اتستغفاراا‪ ،‬ا ت‬ ‫• وزيدت ألف الوصل في عشرة أسماءء فقط هي‪:‬‬ ‫• اسم‪ ،‬است‪ ،‬اثنان واثنتان‪ ،‬ابن‪ ،‬ابنم‪ ،‬ابنة‪ ،‬امرؤ‪ ،‬امرءأة‪ ،‬ايمن وما‬ ‫لسمادء وا ء‬ ‫عدا ما تقدم من ا ء‬ ‫لفعال فهمزاته همزات قطع تثبت في‬ ‫الخط وفي اللفظ مثل‪ :‬ءأخذ أ ءءخوك طفل ا دإلى أ مممه و أ ءءكرمه‪.

‬‬ ‫ءأما الهمزة المفتوحة فتبدل بعد همزة الستفهام ءألفا ا مثل‪( :‬آلله ءأذن لكم؟ آلسفر ءأحب دإليكم ءأم‬ ‫ادلقامة؟)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫لمر أكتم ت‬ ‫ت‬ ‫‪.‬‬ ‫فدإن وقعت الهمزة المكسورة بعد همزة استفهام تحذف مثل (أ ءتسمك خالد؟ ءأنتقدت عليه‬ ‫شيئاا؟)‪.‬‬ ‫جمد للمجند‪ ،‬دإنه ل ءتلح نمق‪ ،‬وللخرة خير لك‬ ‫وتحذف كذلك ألف (ال) خطا ا ولفظا ا بعد اللمات مثل‪ :‬الم ت‬ ‫من ا م‬ ‫لولى‪ ،‬يال ء ء‬ ‫لبطال‪.‫همزة الوصل وهمزة القطع‬ ‫• ملحظتان‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫‪ -1‬حركة ءألف الوصل الكسر دإل في (ال) و (ايمن) فتفتح‪ ،‬ودإل في الماضي المجهول وفي فعل‬ ‫لمر المضموم العين فتضم مثل‪ :‬اسمتدرك ا ء م‬ ‫ا ء‬ ‫ب‪ ،‬مأغزوا‪.2‬ل تلفظ ءألف الوصل دإل ءأول الكلم‪ ،‬وتحذف لفظا ا وخطا ا من كلمة (ابن) دإذا وقعت صفة بين‬ ‫لول‪ :‬محمد بن عبد الله فدإن وقعت ءأول السطر تثبت ا ء‬ ‫علمين ثانيهما ءأب ل ء‬ ‫للف خطا ا فقط‪.

‫الميزان الصرفي‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬وأ ي من الحركات في "قمـدمم" جاءت في "‬ ‫مفـعمل " نفسها ‪ ،‬وهذا ما تيسمى بميزان الكلمة أو الميزان الصرفي ‪ .‬‬ ‫الميزان الصرفي ‪ :‬معرفة أصول الكلمات وما يطرأ عليها من زياددة أو حذ د‬ ‫ولما كان أكثر الكلمات في اللغة العربية ثلثيا ا جعل علماء الصر ـ‬ ‫ف هي ‪ :‬الفاء للحرف‬ ‫ف لوزنها ثلثة أحر د‬ ‫الول من الكلمة ‪ ،‬والعين للحرف الثاني ‪ ،‬واللم للحرف الثالث ‪.‬‬ ‫•‬ ‫مبنعثممر مفنعل ممل‪ ‬ـدنرمهمم ـفنعل ممل‪ ‬مسفمنرمجمل مفمعل يمل‬ ‫ترى الن أن الكلمات السابقة رباعية وخماسية ‪ ،‬ولما كان الميزان " فعل " على ثلثة أحرف ‪ ،‬زدنا عليه‬ ‫لما ا في الرباعي فقلنا في " مبنعثممر " " مفنعل ممل " وزدنا لمين في الخماسي فقلنا في " مسفمنرمجمل " " مفمعل ي ممل " ‪،‬‬ ‫ونفعل مثل هذا في كل رباعي وخماسي مجردين ) أي حروفهما الصلية هي أربعة أو خمسة حروف ( ‪.‫الميزان الصرفي‬ ‫•‬ ‫ف‪.‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫قمممر ممفمعمل‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫قمـدمم مفـعمل‪  ‬مشترمف مفتعمل‪ ‬‬ ‫تجد في المثلة السابقة أن حرمف "القاف" من كلمة "قدم" قد قابله حرف "الفاء" من " مفـعمل "‪ ،‬وحرف‬ ‫"الدال" قابله حرف "العين" وحرف "الميم" قابله حرف "اللم" ‪ .‬ومثل هذا يقال في " مشترمف " و " قممممر "‬ ‫وأمثالها ‪.

‫العراب و البناء‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬وتيسمى النو ت‬ ‫ختر هو المبن يتي ‪.‫العراب والبناء‬ ‫• ـعن نمد الن يمظ مـر إلى الكلمـة في الجملـة ‪ ،‬فإننا تنلحظ ت أ يمن بعمضها يمتممغييتر آخرها ‪،‬‬ ‫باختل ـ‬ ‫تل‬ ‫ف متغييـر مواـقـعها في الجملـة‪ ،‬وكذلك تنلحظ ت أ يمن مثممة كلما د‬ ‫ع الوتل‬ ‫يتغيتر آخرها ‪ ،‬مهما تغييمر مكامنها في الجملـة ‪ .‬‬ ‫ت آخـر الكلمـة على حالدة واحددة ‪ ،‬ل تفاـرتقها ‪ ،‬ممهما اختلمف‬ ‫• والبناتء هو ‪ :‬ثبا ت‬ ‫ت العوامتل المؤيثمرـة فيها ‪.‬‬ ‫ب ‪ ،‬وال م‬ ‫المعر ت‬ ‫ب أو جدر أو جزدم‬ ‫• فالعراب هو ‪ :‬تغير حركة آخر الكلمة من رفدع أو نص د‬ ‫تبعا ا لما يقتضيه مكانها في الجملة‪.‬‬ ‫موـقتعها في الكلمـ ‪ ،‬واختلف ن‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫أركان العراب‬ ‫ب لحومق علمدة معيندة بآـخـر‪.‬‬ ‫• العامتل ‪ :‬وهو ما يتمسيب ت‬ ‫ت عليها‬ ‫ت بسب دـ‬ ‫ب خارجدي ‪ ،‬فظهر ن‬ ‫• المعموتل ‪ :‬وهو الكلمتة التي تأثر ن‬ ‫علمتة ما ‪.‬‬ ‫أبوا ـ‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• الممنوـقتع ‪ :‬وهو ما يتمحيدتد وظيفمة الكلمـة ومدلولها مثل ‪ :‬كوـنها فاعل ا أو‬ ‫مفعول ا به ‪ ،‬أو ظرفا ا أو مجروراة أو غيـرها ‪.‬‬ ‫• العلمة ‪ :‬وهي الشارتة التي تمتديل على مواقـع الكلمـة المختلفـة في‬ ‫ب الن ينحـو ‪.

‬وأربع علمات‬ ‫ب ‪ :‬للنص ـ‬ ‫ت الن ي منص ـ‬ ‫– علما ت‬ ‫ب علممة أصليمة هي الفمتنمحتة مثل ‪ :‬تجن ن‬ ‫فرعية هي ‪:‬‬ ‫ت ذا الماـل كريمم ‪.‬‬ ‫ت ثل ت م‬ ‫والحركا ت‬ ‫والحروتف أربعمة ‪ :‬ال مل ـتف والنوتن والواو والياتء ‪.  ‬‬ ‫• علما م‬ ‫–‬ ‫ث ‪ :‬اليضيمتة والفمتنمحتة والك منسمرتة ‪.‬‬ ‫–‬ ‫ب الحمرمكـة ـ السكون ـ وإيما حذتف الـخـر ‪ ،‬وإيما حذتف النون ‪.‬‬ ‫والحذف ‪ :‬إيما غيا ت‬ ‫–‬ ‫ت ال ي مرنفـع أرمبتع وهي ‪ :‬الضمتة وهي الصتل مثل ‪ :‬ي تنحتممرتم اليشريتف أما علمات الرفع‬ ‫ت الرفـع ‪:‬علما ت‬ ‫– علما ت‬ ‫الفرعية فهي ‪:‬‬ ‫غمبمة الطفاـل ‪ .‬‬ ‫• اللف مثل ‪ :‬ل مين م‬ ‫• والياء مثل ‪ :‬إ يمن القائمين على المثقامفـة مبدعون ‪.‬‬ ‫• مونحمذتف النون مثل ‪ :‬لن تكسبوا تقلو م‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• الواو مثل ‪ :‬المربون يحترمون مر ن‬ ‫• واللتف والنون‪ : ‬البائعان صادقان ‪ .‫علمات العراب‬ ‫ت العراب ‪:‬تكوتن علمتة العراب إيما حركاة وإيما حرفا ا وإيما حذفا ا ‪.‬‬ ‫ع ت‬ ‫• والكسرة مثل ‪ :‬مويدم ن‬ ‫ب الناـس بالمقسوـة ‪.‬‬ ‫ت صاـحبمة الدعوـة المدعوا ـ‬ ‫ت واحداة واحداة ‪.‬‬ ‫ب السومء فتسلمم ‪ .‬جاترك ذو ـ‬ ‫عل ندم ‪.

‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫والفتحتة ‪ :‬تمن مقيمل الطال ت‬ ‫‪ ‬‬ ‫ت الجزدم ‪:‬‬ ‫علما م‬ ‫للجزم علممة أصليمة هي السكوتن مثل ‪ :‬ل تتقاعنس ‪.‬‬ ‫الكسرتة هي الصتل ‪ :‬ل أ منر م‬ ‫ب في م‬ ‫غ ت‬ ‫والياتء مثل ‪ :‬ساـفنر مع أبيمك وحميمك ‪.‬‬ ‫‪ ‬وعلما م‬ ‫ت فرعيمة‪  ،‬محنذتف الـخـر ‪ :‬ل تبـن تقصورا ا في الري ـ‬ ‫وحذتف النوـن ‪ :‬ل تتهاونوا في حقوقكم ‪.‬‬ ‫ح‪.‬‬ ‫ب في مدارمس عديددة ‪.‫علمات العراب‬ ‫ت العراب – يتبع‬ ‫• علما م‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫جنر ‪:‬‬ ‫علما م‬ ‫ت ال ء‬ ‫عط ن ـ‬ ‫ف التضعفاء ‪.

‫المعرب بالحركات والمعرب بالحروف‬ ‫ب قسمان ‪:‬‬ ‫• التممعر ت‬ ‫ب بالحركا ـ‬ ‫ب بالحرو ـ‬ ‫ف‬ ‫ت ‪ ،‬وال م‬ ‫– أم م‬ ‫ختر تيعر ت‬ ‫حتدهما يتنعمر ت‬ ‫ب بالحركا ـ‬ ‫ت ‪ :‬أربعمة أنوادع ‪:‬‬ ‫– والمعر ت‬ ‫• الستم المفرتد ‪ :‬إبراهيتم ‪.‬‬ ‫ب المعمم ـ‬ ‫• مجنمتع التكسيـر ‪ :‬يحترتم العماتل أربا م‬ ‫• مجمتع المؤن ـ‬ ‫ت في أنشطدة إجتماعيدة مختلفدة ‪.‬‬ ‫ل‪.‬‬ ‫ث السالمـ ‪ :‬تتشارتك السيدا ت‬ ‫ب أو جازدم ‪ ،‬والذي لم يتصنل بآـخـرـه ضميمر ‪.‬‬ ‫• والمضارع غيتر المسبوـق بناص د‬ ‫ميسوتد الهدوتء أجوامء المصي ـ‬ ‫ف‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬ويكوتن العراب‬ ‫ي في الكلمات المعربـة المعتلـة الـخـر ‪ ،‬بالل ـ‬ ‫ف أو بالواـو أو‬ ‫التقدير يت‬ ‫الياـء ‪ ،‬وفي المضا ـ‬ ‫ف إلى ياـء المتكلمـ وفي المحكـيي ـ إن كان تجنمملة ـ‬ ‫ل‪.‬‬ ‫وفيما تيسمى به من الكلمات المبنيـة مأو التجمم ـ‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫أقسام العراب‬ ‫ي موممحل ي مي ‪.‬‬ ‫الجنو ـ‬ ‫ي ‪ :‬وهمو أ ممثمر غيتر ظاهدر ـ غيتر مرئدي أو مسمودع ـ على‬ ‫‪ .‬‬ ‫أقساتم العراب ثلثمة ‪ :‬ل مفنـظمي ومتقدير م‬ ‫‪ .1‬العراب اللفظ يتي ‪ :‬وهو الثتر البادي في آخـر الك مـلمـة ‪ ،‬ويكوتن في‬ ‫الكلما ـ‬ ‫ت المعربـة غيـر المنتهيـة بحرف ـعل يدة ‪ ،‬مثل ‪ :‬ميسير النهتر من‬ ‫ب إلى الشماـل ‪.2‬العراب التقدير يت‬ ‫آـخـر الكلمـة ‪ ،‬لذا تيقاتل إ يمن الحركمة مقدرمة على آـخـرـه ‪ .

‫أقسام العراب‬ ‫العراب التقديري‬ ‫• العراب التقديري في المعتل الخر‪:‬‬ ‫ل الـخـر بالل ـ‬ ‫ث ) الفتحتة‬ ‫• مثال العرا ـ‬ ‫ي في المعت ي ـ‬ ‫ف ‪ ،‬والذي تتقم يمدتر عليها الحركا ت‬ ‫ت الثل ت‬ ‫ب التقدير ـ ي‬ ‫والضمتة والكسرتة (‪:‬‬ ‫– ‪ ‬يسعى الفتى إلى نيل الشهادـة التعليا‪       .‬وي تقنمصتد‬ ‫– حيث تتعرب يسعى ‪ :‬فعمل مضارع مرفو م‬ ‫عمدتم القدرـة أبدا ا على إظهاـر المعلمـة على آـخـر الكلمـة ‪.‬‬ ‫بالتي ممع يتذـر ‪ ،‬م‬ ‫‪ ‬‬ ‫ل بالل ـ‬ ‫ث تتحمذتف الل ـتف‪:  ‬‬ ‫ف حي ت‬ ‫• مثاتله في حالـة المجزمـ في المعت ي ـ‬ ‫ل ـرنزـقـه ‪.‬‬ ‫– وكلت المحامي في القضية ‪.‬‬ ‫– ‪ ‬دعا المديتر الموظفين إلى الجتماـع‪.‬‬ ‫ع بضمة مقدرة على اللف منع من ظهورها التعذر ‪ .‬‬ ‫ت مع المحامي حومل الجر‬ ‫– اختلف ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫– ل منم ي منسمع لني ـ‬ ‫‪ ‬‬ ‫• أما المعتل الخـر بالواـو والياـء ‪ ،‬مفتتقم يمدتر عليهما الضمتة والكسرتة ‪ ،‬ول تظهران على آـخرهما بسبب‬ ‫ل في مثل ‪:‬‬ ‫الثق ـ‬ ‫– يدعو الداعي إلى إقناع القاصي والداني ‪.

‬نقول‪:‬‬ ‫ت على عصاي ‪  .‬‬ ‫حمرنث ت‬ ‫ت م‬ ‫م‬ ‫وإذا كان جممع مذكدر سالما ا ‪ ،‬تقلب واوه ياء وتدغم في ياء المتكلم ‪ .‬ويعرب‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫في حالة النصب بفتحة مقدرة على آخره ‪ :‬أكره عدوي مقص ي مي من أرضي ‪.‬نقول ‪ :‬معلم ي مي مازالوا يذكرونني ‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬ترك ت‬ ‫ت عصا م‬ ‫• ـ أما إذا كان المضاف إلى ياء المتكلم منقوصا ا ـ منتهيا ا بألف لزمة ما قبلها مكسور ـ مثل‬ ‫المحامي ‪ ،‬الراعي ‪ ،‬تدغم ياؤه في ياء المتكلم ‪ .‬ومثل‬ ‫حقنل م ي مي ‪ .‬‬ ‫‪ ‬مثل ‪:‬‬ ‫– هذا أخي‪     ،    ‬إن أخي سائق‪    .‫أقسام العراب‬ ‫العراب التقديري‬ ‫• العراب التقديري في المضاف إلى ياء المتكلم ‪:‬‬ ‫• ويعرب المضاف إلى ياء المتكلم في السم الصحيح في حالتي الرفع والنصب ‪ ،‬والجر بضمة‬ ‫وفتحة وكسرة تقدر على آخره ‪ .‬‬ ‫ي اتكأ ت‬ ‫– هذه عصاي ‪.‬‬ ‫أما في حالتي الرفع والجر ‪ ،‬فيرفع ويجر بضمة وبكسرة مقدرتين على آخره ‪ .‬يمنع من ظهورها كسر ما قبل الياء ليناسب في صوته الياء ‪.‬نقول ‪ :‬هذا مقصيي من‬ ‫الوطن ‪ ،‬سخرت من مقصيي ‪ .‬‬ ‫• أما إذا كان ما يضاف إلى الياء مقصورا ا مثل عصا وفتى ‪ ،‬فإن اللف تظل على حالها ‪ ،‬وتقدر‬ ‫الحركة عليها ‪ .    ‬وذلك بيت أمي ‪.‬‬ ‫وإن كان ما تيضاتف إلى ياـء المتكلمـ مثنى مثل ‪ :‬هذان هاتفاي ‪ ،‬وتدغم ياؤه في ياء المتكلم ‪ .

‬‬ ‫– استمتع ت‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬وقد ممنمع من‬ ‫حضوـر أنزهمر ‪ .‬والمتر نفتسته تيقاتل أن سمينا‬ ‫ظهوـرها وجود م‬ ‫شخصا ا بجملدة‪ ،‬مثل دامم الـع يتز وجامد المح يتق وغيرها ‪ ‬‬ ‫• نقول ‪:‬‬ ‫– افتتح دامم الع يتز فرعا ا جديدا ا لمخبـزه ‪.‬‬ ‫ت جامد الح يتق ليكومن رفيقي في الرحلـة ‪.‫أقسام العراب‬ ‫العراب التقديري‬ ‫• العراب التقديري في المسيمى به ‪:‬‬ ‫• إذا مسمميينا شخصا ا بكلمدة مبنيدة ‪ ،‬تمظ متل على لفظها ويكوتن إعراتبها في حال ـ‬ ‫ت العراب‬ ‫ت مع‬ ‫ت مأزمهمر ‪ ،‬محمضنر ت‬ ‫ت رجل ا ـ أنزهمر ‪ ،‬قلت ‪ :‬محمضر أزمهمر‪  ‬و مشك منر ت‬ ‫الثلثـة تممقديرا ا ‪ ،‬فلو سمي ت‬ ‫ت العراب رفعا ا ونصبا ا وجرا ا على آخـره ‪ .‬حيث تتقمدتر حركا ت‬ ‫حمرمكـة العراب الصليـة للفعل الماضي ‪.‬‬ ‫– ‪ ‬اختر ت‬ ‫ت بسماـع صو ـ‬ ‫ت جامد الح يتق على الهاتف ‪.

3‬العراب المحل يتي ‪:‬وهو تممغييمر اعتبار ي م‬ ‫ي ـ باعتبار أ يمن ما يتنعمر ت‬ ‫ب لكامن مممحل يمته مرفوعا ا‬ ‫هذا العراب لو مح يمل مممحمله ما هو معر م‬ ‫أو منصوبا ا أو مجرورا ا أو مجزوما ا ‪ .‫أقسام العراب‬ ‫ب‬ ‫‪ .‬فإعراتبه ليمس تمقدرا ا ول ظاـهرا ا‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫العراب والبناء‬ ‫‪ .‬‬ ‫– فبناؤها مثل‪ :‬سافنر يا خالد فقد سبقك أمـس سليم وليلحقين بك أخوك‪ ،‬أما أخوتك‬ ‫فسيلحقن بك بعد أسبوع‪.‬‬ ‫ب أمس شيئا ا ولن يكتب إل‬ ‫– والمضارع المعرب مثل‪ :‬يكت ت‬ ‫ب أخومك صباحا ا ولم يكت ن‬ ‫ما يفهم‪.‬‬ ‫‪ .3‬‬ ‫السماء معربة )إل قليل ا منها كبعض الظروف وكأسماء الشارة والسماء الموصولة‪،‬‬ ‫وأكثر أسماء الشرط والستفهام‪ ،‬وكالضمائر‪ ،‬فهي مبنية في محل نصب أو رفع أو جر‬ ‫على حسب موضعها من العراب(‪.2‬الفعال كلها مبنية ول يعرب منها إل المضارع الذي لم تتصل به نون‬ ‫النسوة ول نون التوكيد‪.1‬الحروف كلها مبنية على ما سمعت عليه ول محل لها من العراب‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫ويكون الجزم بالسكون وينوب عنه حذف النون في الفعال الخمسة‪ ،‬وحذف حرف العلة في‬ ‫المعتل الخر‪.‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫يكون الرفع بالضمة وينوب عنها ألف في السم المثنى وواو في الجمع المذكر السالم وثبوت‬ ‫النون في الفعال الخمسة‪.‫العراب والبناء‬ ‫‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬النصب والرفع والجر والجزم‬ ‫علمات إعراب‪.4‬الفتح والضم والكسر والسكون علمات بناء‪ .‬‬ ‫ويكون الجر بالكسرة وينوب عنها فتحة في الممنوع من الصرف إذا لم يضف ولم يحيل بـ)ال(‪.‬‬ ‫ويكون النصب بالفتحة وينوب عنها ياء في المثنى وجمع المذكر السالم‪ ،‬وكسرة في جمع‬ ‫المؤنث السالم‪ ،‬وحذف النون في الفعال الخمسة‪.‬وإذا أضيف السم إلى ياء المتكلم فإن آخره يكسر حتما ا لمناسبة‬ ‫الياء )جاء أخي يصطحب ولدي( ويقدر الرفع والنصب على آخر السم لتحركه بحركة الكسر‬ ‫المناسبة للياء‪.‬‬ ‫وإذ ل تظهر الحركات الثلث على اللف للتعذر‪ ،‬ول الضم والكسر على الياء للثقل‪ ،‬فإن علمات‬ ‫العراب هذه تقدر عليهما‪ .

‬إلخ جملة فعلية‪ ..‫إعراب الجمل‬ ‫• الجملة ما تألف من مسند ومسند إليه‪ ،‬سواء أفادت معنى تاما ا مثل‬ ‫)أكل الطفتل( و)أخوك مسافر(‪ ،‬و)مصنه(؛ أم لم تفند معنى تاما ا مثل‪) :‬إن‬ ‫تجتهد(‪ ،‬و)ما فتئ خالد(‪.‬وما لم يكن صدرها فعل ا فهي جملة اسمية‬ ‫مثل‪) :‬ما أخوك مسافرا ا( و)الدرس يفيد( و)هل محسن رفيقاك؟(‪.‬‬ ‫– وأفراد الجملة‪ :‬الفعل )أو شبهه( مع فاعله أو نائب فاعله‪ ،‬والفعل الناقص وما‬ ‫عمل عمله مع اسمه وخبره‪ ،‬والمبتدأ والخبر‪ ،‬وجملة )إن( وأخواتها‪ ،‬واسم الفعل‬ ‫مع فاعله‪.‬‬ ‫– الفعلية والسمية‪ :‬الجملة التي تصدرها فعل مثل )قرأت درسي(‪ ،‬و )تقرئ الدرتس(‬ ‫و)كان الدرس سهل ا(‪ .‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‫إعراب الجمل‬ ‫• أما الكلم فل يطلق إل على ما أفاد معنى تاما ا يحسن السكوت عليه مثل‪:‬‬ ‫(ءهل منم) و(ءصته)‪ ،‬و(إن تجتهتد تنجتح) و(ما فتئ خالد راضيا ا)‪ .‬وجملة (تعلمم) في قولنا (ظننتك تعلم) في محل نصب‪ ،‬مفعول ثان‬ ‫لـ(ظن) ء‬ ‫لن التتأويل (ظننتك عالما ا)‪.‬‬ ‫• والجملة التي ل يمكن تتأويلها بمفرد‪ ،‬ل يكون لها محل من العراب مثل‬ ‫(ءأتاكزائر) و(لول ءأخوك لخسرنا)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬وعلى هذا فكل‬ ‫كلم جملدة فأكثر‪ ،‬وليس كل جملة كلما ا‪.‬‬ ‫• كل جملة حلت محل المفرد وءأمكن تتأويلها به كانت ذات محل من‬ ‫العراب هو محل المفرد الذي حلت مكانه مثل‪( :‬ءأخوك يكتب درسه)‪،‬‬ ‫ب) فإعرابها مثله‪ :‬في محل رفع خبر‬ ‫فجملة يكتب حلت محل (كات د‬ ‫المبتدأ‪ .

‬وتكون في محل نصب إن وقعت خبرا ا للفعل‬ ‫ل‪ ،‬دإن‬ ‫ت عام ا‬ ‫الناقص وما يعمل عمله‪( :‬ءأنا سعيد ما دمت ءأعمل)‪( ،‬دإدن الناصمح يندم) والتتأويل‪ :‬ما دم م‬ ‫الناصمح نادما ا‪.1‬‬ ‫‪.‬‬ ‫–‬ ‫فالفعل (ءأدري) علقه الستفهام عن النصب لفظاا‪ ،‬فصارت الجملة الستفهامية سادة مس نءد مفعولي (مأدري) في‬ ‫محل نصب‪.‫إعراب الجمل –‬ ‫الجمل التي لها محل من العراب‬ ‫•‬ ‫‪.‬‬ ‫ث ءأصحابه = برجل محدث ءأصحاءبه‪ .3‬‬ ‫الجمل التي لها محل من العراب ثمان‪:‬‬ ‫الواقعة موقع الخبر‪ :‬فتكون في محل رفع بعد المبتدأ ءأو اسم (إن) وأخواتها مثل‪( :‬بتشرك يحنبب بك‪،‬‬ ‫دإن ءأخاك يسعى في خيرك‪ ،‬ل مؤذءي عاقبمته حميدة)‪ .5‬الواقعة صفة للنكرة‪ :‬مررت برجل يحد م‬ ‫الجر صفة لـ(رجل)‪.‬فمحل جملة (يحدث)‬ ‫‪ .2‬‬ ‫‪.4‬الواقعة حال ا‪ :‬بعد معرفة مثل‪} :‬ءول تءتمن متن تءتستءك تدثتر{ فجملة }تءتستءك تدثتر{ في محل نصب‪ ،‬حال من فاعل‬ ‫تمنن وهو (ءأنت) المستترة‪ ،‬والتتأويل‪( :‬مستكثرا ا)‪.‬‬ ‫الواقعة مفعول ا‪ :‬ب ءأن كانت مقول القول مثل‪( :‬يقول‪ :‬إني موافق) أو ثاني مفعولي (ظن) وأخواتها مثل‪:‬‬ ‫علمتك تحب الفقراء = علمتك محبا ا الفقراءء‪ ،‬أو بعد الفعال المعلقة عن العمل ‪( :‬ل أدري ءأسافءر ءأم‬ ‫ءأقام)‪.‬‬ ‫معلومات إضافية‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫الواقعة فاعل ا ءأو نائب فاعل‪ :‬مثل‪} :‬ءوتءبءي نءءن ل ءك متم ك ءي تءف ءفءعتلنا دبدهتم{‪} ،‬ءودقيءل بمتعدا ا لدل تءقتودم النظالددميءن{‪.

‬‬ ‫معلومات إضافية‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫‪ .7‬الواقعة جوابا ا لشرط جازم‪ :‬مقترنة بالفاء ءأو (دإذا) الفجائية مثل‪ :‬دإن تحسن فما لك من كاره‪،‬‬ ‫إن تحرمه دإذ هو عددو لك‪.‬‬ ‫• والتوكيد مثل‪( :‬هذا قول هو ضادر لك هو ضادر لك) فالجملة الثانية محلها الرفع توكيد للجملة‬ ‫ا م‬ ‫لولى (هو ضادر لك) التي هي صفة لـ(قودل) المرفوعة‪.‫إعراب الجمل –‬ ‫الجمل التي لها محل من العراب‬ ‫‪ .‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫• جملة }ءول ي متؤءذمن{ محلها الجر لعطفها على جملة ل} ي ءن تدطمقوءن {التي هي في محل جر لضافة‬ ‫(يوم) إليها‪ ،‬كذلك جملة (ل ينطقون) التي هي في محل جر لضافة (يوم) إليها‪ ،‬كذلك جملة‬ ‫}ءفي ءتعتءدذمروءن{ محلها الجر لعطفها بالفاء على جملة }ءول ي متؤءذمن ل ءمهتم{‪( ،‬اعمل عمل ا ينفعك ينقذك‬ ‫من ورطتك) فجملة (ينقذك) محلها النصب بدل من جملة (ينفعك) التي هي صفة لـ(عمل ا)‪.6‬الواقعة مضافا ا إليها‪ :‬بعد ظروف الزمان ءأو أسمائه أو (حيث) ءأو كلمة (قول) ءأو (قائل) ءأو‬ ‫ث يجلس أخوك‪،‬‬ ‫(آية) مثل‪} :‬ءهذا ي ءتومم ل يءن تدطمقوءن{‪( ،‬اذكر نصيحة ءأبيك إذ سافر)‪ ،‬اجلس حي م‬ ‫قومل (كان ءأبي) يغ نمر الجاهل‪ ،‬ءأجب قائءل (كيف ءأنت؟)‪ ،‬كنت قريبا ا منكم بآيدة رفضتم‬ ‫الدعوة‪.8‬التابعة لجملة ذات محل‪ :‬بالعطف ءأو البدلية ءأو التوكيد مثل }ءهذا يءتومم ل يءن تدطمقوءن‪ ،‬ءول يمتؤءذمن‬ ‫ل ءمهتم ءفي ءتعتءدذمروءن{‪.

‫إعراب الجمل –‬ ‫الجمل التي ليس لها محل من العراب‬ ‫• الجمل التي ليس لها محل من العراب ثمان‪:‬‬ ‫‪ .1‬البتدائية‪ :‬وهي التي تقع أول الكلم مثل‪( :‬السلم عليكم)‪( ،‬كيف أنتم؟)‪،‬‬ ‫(سافر إخوانكم)‪.‬‬ ‫– وقد تقترن بالواو ءأو الفاء الستئنافيتين مثل‪( :‬ءأحزنتك وشاية فلن‪ ،‬فل تلتفت إليها‪،‬‬ ‫وإني لم مأصدقها) فالجملة ا م‬ ‫لولى خبرية والثانية إنشائية طلبية‪ ،‬والثالثة خبرية‪.‬‬ ‫– وكثيرا ا ما تكون الستئنافية مفيدة التعليل مثل (سافتر ففي السفر فائدة)‪( ،‬اشتر هذا‬ ‫الكتاب إنه نافع لك)‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .2‬الستئنافية‪ :‬وهي التي يبتدأ م بها معنى جديدد بعد كلم سابق كالجملة الثانية‬ ‫والثالثة في قولنا (ءأحزنتتك وشاية فلن‪ ،‬ل تلتفت إليها‪ ،‬إني لم مأصدقها)‪.‬‬ ‫‪ .

‬‬ ‫ول يكون العتراض إل لغرض عند المتكلم كالدعاء في المثال ا ء‬ ‫لول‪ ،‬وكتهييء نفس‬ ‫المخاطب لقبول ما بعده كما في الية‪ ،‬ءأو لغيرهما من ا ء‬ ‫لغراض كتقوية الكلم‬ ‫وتسديده‪.‬‬ ‫فالجملتان (حملته مأمه‪ ،‬وفصاله في عامين) اعترضتا بين (ووصينا) وتفسيرها (ءأن‬ ‫اشكر) ولول ذلك لكان الكلم (ووصينا النسان بوالديه‪ :‬أن اشكر لي ولوالديك)‪.‫إعراب الجمل –‬ ‫الجمل التي ليس لها محل من العراب‬ ‫• تابع‪ -‬الجمل التي ليس لها محل من العراب ثمان‪:‬‬ ‫‪ .3‬العتراضية‪ :‬وتقع بين جزءأي جملة مثل ( كان أبوك ‪ -‬رحمه الله ‪ -‬سخيا ا) أو‬ ‫بين جملتين متلزمتين معنى مثل‪:‬‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫–‬ ‫عءلى ءوتهءن ءودفصال ممه دفي عاءميتدن أ ءدن اتشك متر دلي‬ ‫}ءوءو نءصتينا ادلتنساءن دبوالدءدي تده ءحءمل ءتتمه أ م نمممه ءوتهنا ا ء‬ ‫ءودلوالدءديتءك دإل ء ن ءي ال تءمدصيمر{‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫وقد تقترن الجملة المعترضة بالواو كما رأيت أو بالفاء‪.

4‬التفسيرية‪ :‬جملة تزيد ما قبلها توضيحا ا وكشفا ا وتتأتي بعد ما يدل‬ ‫على معنى القول دون حروفه؛ دإما مقرونة بأحد حرفي التفسير‬ ‫وهما (أ ءتن) و(أ ءتي) مثل }ءفأ ءتوءحتينا دإل ءيتده أ ءدن اتصن ءدع ال تمفل تءك{‪( ،‬ينظر إل نءي‬ ‫أ ءتي ءأنت مذنب)‪ ،‬فكل من (اصنع) و(ءأنت مذنب) جملة تفسيرية‬ ‫ل محل لها من العراب‪ ،‬و(أوحينا) و(ينظر) هنا فيهما معنى‬ ‫القول؛‬ ‫عءلى دتجاءرءة تمن تدجيك متم دمتن‬ ‫– وإما أل تقترن بحرف تفسير مثل‪} :‬ءهتل أ ءمدل نمك متم ء‬ ‫ب أ ءدليءم‪ ،‬تمتؤدممنوءن دبالل نءده ءوءرمسولدده{‪.‫إعراب الجمل –‬ ‫الجمل التي ليس لها محل من العراب‬ ‫‪.‬‬ ‫عذا ء‬ ‫ء‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .

‬‬ ‫عليه ء‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‫إعراب الجمل –‬ ‫الجمل التي ليس لها محل من العراب‬ ‫‪ .‬‬ ‫عدنتنمتم{‪ ،‬و نمدوا لو تخسمر‪ ،‬سواءد عليكم ءأربح م‬ ‫عل ءيتده ما ء‬ ‫عدزيدز ء‬ ‫لكي يحسءن‪ } ،‬ء‬ ‫– وكل هذه الصلت تؤول مع الحرف قبلها بمصادر فكءأنها جزءد من المصدر المؤول‪،‬‬ ‫لحسان‪ ،‬عزيدز‬ ‫والتقدير على الترتيب‪ :‬ءأحببت الكتابة دإليك‪ ،‬سررت لربحك‪ ،‬حضر ل د‬ ‫عن ءمتكم‪ ،‬و نمدوا خسارءتك‪ ،‬سواءد عليكم ربحي وخسارتي‪.‬‬ ‫– فصلة الموصول السمي مثل (حضر الذيزارك ءأمس) فجملة (زارك )ل محل لها‪،‬‬ ‫والتتأويل‪ :‬حضرزائمرك ءأمدس‪.5‬الواقعة صلة لموصول اسمي مأو حرفي‪ :‬وذلك ء‬ ‫لن صلة الموصول كءأنها‬ ‫جزدء مما قبلها ويؤول معها باسم واحد مشتق‪.‬‬ ‫– وصلة الموصول الحرفي ما اتصلت بءأحد ا ء‬ ‫لحرف المصدرية (أ ءتن‪ ،‬وأ ء نءن‪ ،‬وكي‪ ،‬وما‪ ،‬ولو‬ ‫المصدرية‪ ،‬وهمزة التسوية) مثل‪ :‬ءأحببت ءأن ءأكتب إليك‪ ،‬سررت ء‬ ‫لنك ربحت‪ ،‬حضر‬ ‫ت ءأم خسرت‪.

6‬الواقعة جوابا ا لقسم‪ ،‬أو جوابا ا لشرط غير جازم‪:‬‬ ‫لصدق ن ءن)‪( ،‬لعمري م‬ ‫• فا م‬ ‫لولى مثل‪( :‬والله ء‬ ‫لناضلن)‪.‬‬ ‫‪ .8‬التابعة لجملة لها محل لها من العراب مثل‪( :‬إذا ءأنصفت تابعتك‬ ‫وأكرمتك) فجملة (أكرمتك) ل محل لها لعطفها بالواو على جملة لها محل‬ ‫وهي (تابعتك) التي هي جواب شرط غير جازم‪.‫إعراب الجمل –‬ ‫الجمل التي ليس لها محل من العراب‬ ‫‪ .7‬الواقعة جوابا ا لنداء‪ :‬مثل‪( :‬يا عبد الله ءأحضر كتبك) فالجملة ا م‬ ‫لولى ندائية‬ ‫ت‬ ‫والثانية واقعة في جواب الندادء ول محل لها من العراب‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫• والثانية مثل‪( :‬لو حضرت ءأكرمتك)‪( ،‬لول السفر لزرتك)‪( ،‬دإذا سافرت لحقتك)‪ ،‬فكل‬ ‫من الجمل الثانية ل محل لوقوعها بعد شرط غير جازم‪.‬‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫العودة إلى إعراب الجمل‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ ‫التالي‬ .‬‬ ‫كذلك إذا كانت النكرة غير محضة بأن كانت موصوفة مثل ا فتقترب بذلك من المعرفة ويسوغ للجملة بعدها‬ ‫أن تعرب صفة مراعاة للفظها‪ .‬أو حال ا مراعاة لمعناها مثل‪ :‬شاهدت فارسا ا قويا ا )يجالد خصمه(‪.‬‬ ‫فالظرف أو الجار والمجرور بعد النكرات المحضة يتعلقان بصفات مثل )رأيت رجل ا على فرس( و)خذ سمكاة‬ ‫في الحوض( التقدير‪ :‬رجل ا كائناا على فرس‪ ،‬وسمكة كائنة في الحوض‪ ،‬وبعد المعارف المحضة تتعلق بأحوال‬ ‫مثل‪) :‬رأيت أخاك على فرس( أي )كائناا( على فرس‪ ،‬فالجار والمجرور متعلقان بـ)كائن( حال من )أخاك(‬ ‫وكذلك شاهدت أحممد عند الحاكم‪ ،‬الظرف متعلق بـ)كائن( حال والتقدير‪ :‬شاهدت أحمد )كائنا ا( عند الحاكم‪.‬‬ ‫هذا والقاعدة المشهورة )الجمل بعد النكرات صفات وبعد المعارف أحوال( سارية على أشباه الجمل أيضا ا‪.‫إعراب الجمل –‬ ‫الجمل التي لها محل من العراب‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ملحظة ‪ -‬إذا وقعت الجملة بعد معرفة محضة )أي معرفة لفظا ا ومعنى( فهي حال‪ ،‬وإن وقعت بعد نكرة‬ ‫محضة )لفظا ا ومعنى( فهي صفة؛ أما إذا وقعت بعد معرفة غير محضة )أي معرفة لفظا ا ل معنى( كالمحلى‬ ‫بـ)ال( الجنسية جاز جعلها حال ا مراعاة للفظها أو جعلها مراعاة لمعناها مثل جملة )يسبني( في قول الشاعر‪:‬‬ ‫فمضيت ثمت قلت ل يعنينيولقد أمر على اللئيم يسبنيفهو ل يقصد لئيما ا بعينه بل يخبرنا بشأنه إزاء كل‬ ‫لئيم‪ ،‬فجملة )يسبني( يجوز أن تكون في محل نصب حال ا من )اللئيم( مراعاة للفظه المعرفة‪ ،‬وأن تكون في‬ ‫محل جر صفة له باعتبار معناه النكرة‪.

‫نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫المبتدأ و الخبر‬ ‫المثنى‬ ‫جمع المذكر السالم‬ ‫المقصور و المنقوص و الممدود‬ ‫الجر‬ ‫العدد‬ ‫الستثناء‬ ‫الظرف‬ ‫السماء المبنية‬ ‫الحروف المبنية‬ ‫الفعال المبنية‬ ‫الضمائر‬ ‫المنادى‬ ‫اسم الشارة‬ ‫اسم الفعل‬ ‫السم الموصول‬ ‫المفعول به‬ ‫المفعول المطلق‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫المفعول لجله‬ ‫المفعول معه‬ ‫الحال‬ ‫الممنوع من الصرف‬ ‫اسم التفضيل‬ ‫اسلوب المدح و الذم‬ ‫الفاعل‬ ‫نائب الفاعل‬ ‫السماء الخمسة‬ ‫التمييز‬ ‫التعجب‬ ‫الفعل‬ ‫الفعل المضارع‬ ‫نصب المضارع بأن‬ ‫الفعال الخمسة‬ ‫• نماذج عامة في العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫•‬ ‫ب مفكمر ‪.‬‬ ‫العقاد شاعتر كات م‬ ‫العقاد ‪ :‬مبتدأ مرفوع‬ ‫شاعر ‪ :‬خبر مرفوع‬ ‫كاتب ‪ :‬خبر مرفوع‬ ‫مفكر ‪ :‬خبر مرفوع ‪ ‬‬ ‫•‬ ‫ـننعمم الفاتتح صلتح الـيديـن‬ ‫نعم ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح‬ ‫الفاتح ‪ :‬فاعل مرفوع علمته الضمة والتقدير نعم الفاتح هو أي )الممدوح( صلح الدين هو )الضمير المحذوف مبني في محل رفع مبتدأ(‬ ‫صلح ‪ :‬خبر مؤخر مرفوع وهو مضاف‬ ‫الدين ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫نماذج من العراب‬ ‫المبتدأ و الخبر‬ ‫•‬ ‫الهاـتتف فومق الطاولـة‬ ‫الهاتف ‪ :‬مبتدأ مرفوع علمته الضمة‬ ‫فوق ‪ :‬ظرف زمان منصوب علمته الفتحة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫الطاولة ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته الكسرة ‪ ،‬والمضاف إليه – شبه الجملة – في‬ ‫محل رفع خبر‬ ‫‪ ‬‬ ‫•‬ ‫الـعلتم في الصدوـر‬ ‫في الصدور ‪ :‬جار ومجرور في محل رفع خبر ‪.‬‬ ‫•‬ ‫أنت بخير‬ ‫أنت ‪ :‬ضمير مبني في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬ ‫بخير ‪ :‬جار ومجرور في محل رفع خبر ‪.

‬‬ ‫ب الرياضمة ل ـس يميما كرتة الممنضـر ـ‬ ‫أح يت‬ ‫ل ‪ :‬نافية للجنس مبنية على السكون ‪.‬‬ ‫•‬ ‫لول المممشقتة سامد الناتس تك يتلهتم‪   ‬‬ ‫لول ‪ :‬حرف مبني على السكون‬ ‫المشقة ‪ :‬مبتدأ مرفوع علمته الضمة ‪ ، ‬والخبر محذوف وجوبا لنه كون عام – موجودة‬ ‫ساد ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح‬ ‫الناس ‪ :‬فاعل مرفوع علمته الضمة‬ ‫كل ‪ :‬توكيد مرفوع علمته الضمة – وهو مضاف‬ ‫هم ‪ :‬في محل جر بالضافة‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ما ‪ :‬زائدة ‪ ،‬ل محل لها‬ ‫كرة ‪ :‬خبر مرفوع لمبتدأ محذوف تقديره )هي( ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المبتدأ و الخبر‬ ‫•‬ ‫في ذمتي لفعلن ما تريد‬ ‫في ذمتي ‪ :‬جار ومجرور في محل رفع خبر )عهد أو يمين المحذوفتان( مبتدأ مرفوع‬ ‫•‬ ‫صبمر جميمل‬ ‫صبر ‪ :‬خبر مرفوع علمته تنوين الضم لمبتدأ محذوف تقديره )صبري(‬ ‫جميل ‪ :‬صفة مرفوعة علمتها تنوين الضم‬ ‫•‬ ‫ب‪.‬‬ ‫سي ‪ :‬اسم ل النافية للجنس منصوبة‪  ‬بالفتحة ‪.

‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫نماذج من العراب‬ ‫المبتدأ و الخبر‬ ‫ب العالتم‪            ‬‬ ‫• استـفند من الطبي ـ‬ ‫استفند ‪ :‬فعل أمر مبني على السكون ‪ .‬والفاعل مستتر تقديره أنت‬ ‫من الطبيب ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور‬ ‫العالم ‪ :‬خبر مرفوع علمته الضمة ‪ ،‬لمبتدأ محذوف تقديره هو‬ ‫ع ‪          ‬‬ ‫ب تصنحمبمة الكاذ ـ‬ ‫ب المخاد ت‬ ‫• تممجن يم ن‬ ‫تجنب ‪ :‬فعل أمر مبني على السكون ‪ ،‬وفاعله مستتر فيه‬ ‫صحبة ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الفتحة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫الكاذب ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫المخادع ‪ :‬خبر مرفوع لمبتدأ محذوف تقديره هو‬ ‫ع لليتاـم المحتاجون ‪              ‬‬ ‫• تممب يمر ن‬ ‫تبرع ‪ :‬فعل أمر مبني على السكون وفاعله مستتر فيه‬ ‫لليتام ‪ :‬جار ومجرور‬ ‫المحتاجون ‪ :‬خبر مرفوع علمته الواو لنه جمع مذكر سالم ‪ ،‬والمبتدأ محذوف تقديره هو ‪.

‬والياء في محل جر بالضافة ‪.‬‬ ‫• أفضتل ما يكون النسان منتجا ا‬ ‫أفضل ‪ :‬مبتدأ مرفوع علمته الضمة‬ ‫ما ‪ :‬حرف مصدري مبني على السكون‬ ‫يكون ‪ :‬فعل مضارع تام مرفوع‬ ‫المصدر المصوغ من )ما ويكون( = كون مضاف اليه مجرورا ا‬ ‫النسان ‪ :‬فاعل مرفوع‬ ‫منتجا ا ‪ :‬حال منصوبة سدت مسد الخبر‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫نماذج من العراب‬ ‫المبتدأ و الخبر‬ ‫• مشاهدتي التلفامز جالسا ا‬ ‫مشاهدة ‪ :‬مبتدأ مرفوع علمته الضمة‪ ،‬وهو مضاف ‪ .‬‬ ‫التلفاز ‪ :‬مفعول به منصوب للمصدر – مشاهدة ‪-‬‬ ‫جالسا ‪ :‬حال من الياء – الضمير في مشاهدتي سدت مسدت الخبر ‪.

‬‬ ‫‪  ‬ممنن تتسا ـ‬ ‫عندته يمنشك تنرمك ‪.‬لن في إعرابها المتعارف عليه تكلفا وتقديرا غريبين ‪.‬‬ ‫•‬ ‫ما أجممل الحرييممة !‪ ‬‬ ‫ما ‪ :‬اسم تعجب مبني في محل رفع مبتدأ‬ ‫أجمل ‪ :‬فعل مادض مبني على الفتح والفاعل ضمير مستتر تقديره هو يعود إلي )ما(‬ ‫الحرية ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الفتحة ‪ .‬‬ ‫الجملة من فعل الشرط وجوابه في محل رفع خبر المبتدأ ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المبتدأ و الخبر‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫‪ ‬ممنن عندك ؟‪   ‬‬ ‫من ‪ :‬اسم استفهام مبني على السكون في محل رفع مبتدأ‬ ‫عندك ‪ :‬ظرف ومضاف إليه‪ ،‬شبه الجملة في محل رفع خبر ‪ .‬والجملة من الفعل والفاعل والمفعول به في محل رفع خبر هذا والفضل انه‬ ‫تعرب جملة التعجب) ما أجمل الحرية( وامثالها على أنها كتلة واحدة ‪ ،‬فيقال في إعرابها جميعها )أسلوب يعبر به عن‬ ‫التعجب مبني على ما سمع عليه( ‪ .‬‬ ‫ك ‪ :‬في محل نصب مفعول به ‪.‬‬ ‫•‬ ‫‪ ‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫يشكر ‪ :‬فعل مضارع مجزوم ‪ -‬جواب الشرط – علمته السكون وفاعله مستتر في ‪.‬‬ ‫من ‪ :‬اسم شرط مبني على السكون جازم فعلين في محل رفع مبتدأ‬ ‫تساعد ‪ :‬فعل مضارع مجزوم فعل الشرط وفاعله مستتر فيه ‪.‬‬ ‫ه ‪ :‬في محل نصب مفعول به ‪.

‬‬ ‫اللم ‪ :‬لم البتداء حرف مبني على الفتح ل محل له‬ ‫أنت ‪ :‬في محل رفع مبتدأ‬ ‫اسود ‪ :‬خبر مرفوع ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المبتدأ و الخبر‬ ‫•‬ ‫‪ ‬مكنم ـ‬ ‫ت ـبمك ‪   .‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫أنت ‪ :‬في محل رفع مبتدأ‬ ‫إل ‪ :‬أداة )حرف( حصر مبني على السكون ل محل له‬ ‫كاتب ‪ :‬خبر مرفوع ‪.‬‬ ‫عظ مدة مم ي مر ن‬ ‫كم ‪ :‬اسم مبني على السكون في محل رفع مبتدأ‬ ‫عظة ‪ :‬اسم مجرور بالضافة أو بـ)من( المقدرة بعد )كم(‬ ‫مرت ‪ :‬فعل وفاعل في محل رفع خبر‬ ‫بك ‪ :‬الباء حرف جر )ك( ضمير مبني في محل جر‬ ‫•‬ ‫لنت أسوتد في عيني ـمن ال ي م‬ ‫ظلمـ ‪.‬‬ ‫•‬ ‫ب ‪ ،‬إنما هو شاعمر ‪  ‬‬ ‫ما أن م‬ ‫ت إل يم كات م‬ ‫ما ‪ :‬حرف مبني على السكون ل محل له ‪.‬‬ ‫إنما ‪ :‬إن حرف مشبه بالفعل مبني على الفتح ل محل له‬ ‫ما ‪ :‬حرف مبني على السكون ل محل له‬ ‫هو ‪ :‬في محل رفع مبتدأ‬ ‫شاعر ‪ :‬خبر مرفوع ‪.

‬والضمير هنا يعود إلى اسم مذكور في البداية )المزرعة(‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫نماذج من العراب‬ ‫المبتدأ و الخبر‬ ‫•‬ ‫متى السفتر ؟‪     ‬‬ ‫متى ‪ :‬اسم استفهام مبني على السكون في محل رفع خبر مقدم‬ ‫السفر ‪ :‬مبتدأ مؤخر مرفوع علمته الضمة‬ ‫•‬ ‫أين المف يتر ؟‪    ‬‬ ‫أين ‪ :‬اسم استفهام مبني على الفتح ‪ ،‬في محل رفع خبر مقدم‬ ‫المفر ‪ :‬مبتدأ مرفوع مؤخر علمته الضمة‬ ‫•‬ ‫ح إل المجتهتد‪   ‬‬ ‫ما ناج م‬ ‫ما ‪ :‬حرف نفي مبني على السكون‬ ‫ناجح ‪ :‬خبر مرفوع – مقدم – علمته تنوين الضم‬ ‫إل ‪ :‬أداة حصر – حرف – مبني على السكون‬ ‫المجتهد ‪ :‬مبتدأ – مؤخر – مرفوع علمته الضمة‬ ‫•‬ ‫في البستاـن شجمر وعندي آراءم‬ ‫في البستان ‪ :‬شبه جملة – جار ومجرور‪ -‬في محل رفع خبر مقدم‬ ‫شجر ‪ :‬مبتدأ مؤخر مرفوع علمته تنوين الضم‬ ‫عند ‪ :‬ظرف مكان منصوب علمته الفتحة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫ي ‪ :‬في محل جر بالضافة ‪ ،‬وشبه الجملة في محل رفع خبر مقدم‬ ‫آراء ‪ :‬مبتدأ مؤخر مرفوع علمته تنوين الضم‬ ‫•‬ ‫في المزرعـة حارتسها‬ ‫في المزرعة ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور في محل رفع خبر مقدم‬ ‫حارس ‪ :‬مبتدأ مؤخر مرفوع علمته الضمة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫ها ‪ :‬في محل جر بالضافة ‪ .

‫نماذج من العراب‬ ‫المبتدأ و الخبر‬ ‫•‬ ‫مثل ‪ :‬أمسافمر أخواك ‪.‬‬ ‫مسافر ‪ :‬مبتدأ مرفوع وهو اسم فاعل عامل فيما بعده ‪.‬‬ ‫أ ‪ :‬حرف مبني على الفتح ل محل له ‪.‬‬ ‫أخوا ‪ :‬فاعل مرفوع علمته اللف ‪ ،‬سد مسد الخبر وهو مضاف ‪.‬وهو اسم مفعول‬ ‫أخلق ‪ :‬نائب فاعل مرفوع سد مسد الخبر ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫ك ‪ :‬في محل جر بالضافة‬ ‫•‬ ‫ومثل ‪ :‬أ م ـ‬ ‫عراق ي مي صديقتمك‬ ‫الهمزة ‪ :‬حرف مبني ل محل له‬ ‫عراقي ‪ :‬مبتدأ مرفوع ‪ ،‬وهو اسم منسوب تيعامل معاملة اسم المفعول صرفيا ‪،‬‬ ‫ب صديتقك للعراق‬ ‫والتقدير أمنسو م‬ ‫صديق ‪ :‬نائب فاعل للسم المنسوب – اسم المفعول مرفوع س ي مد مسد الخبر‪ ، -‬وهو مضاف‬ ‫ك ‪ :‬في محل جر بالضافة‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ك ‪ :‬في محل جر بالضافة ‪.‬‬ ‫معلموك ‪ :‬فاعل لسم الفاعل مرفوع علمته الواو سد مسد الخبر‪ ،‬وهو مضاف ‪.‬‬ ‫ما ‪ :‬حرف مبني على السكون ‪.‬‬ ‫•‬ ‫ومثل ‪ :‬ما مذمومم أخلقك‬ ‫ما ‪ :‬حرف مبني على السكون ل محل له‬ ‫مذموم ‪ :‬مبتدأ مرفوع ‪ .‬‬ ‫ك ‪ :‬في محل جر بالضافة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫ومثل ‪ :‬ما مقصر معلموك ‪.‬‬ ‫مقصر ‪ :‬مبتدأ مرفوع‪ ،‬وهو اسم فاعل ‪.

‫نماذج من العراب‬ ‫المثنى‬ ‫الضوءان مبهران ‪.‬‬ ‫• صدر الحكم ‪ :‬فعل وفاعل ‪.‬‬ ‫استمتع الطفلن برؤية الظبيين والزرافة ‪.‬‬ ‫• يدافع ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬علمته الضمة ‪.‬‬ ‫• باتفاق ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور ‪.‬‬ ‫• القاضيين ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪ ،‬علمته الياء – مثنى – ‪  .‬‬ ‫• الطفلن ‪ :‬فاعل مرفوع علمته اللف – مثنى – ‪.‬‬ ‫تيدافع المحاميان عن الجانبين ‪.‬‬ ‫• في القضية ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫صدر الحكم في القضية باتفاق القاضيين ‪.‬‬ ‫• مبهران ‪ :‬خبر مرفوع ‪ ،‬علمته اللف – مثنى – ‪  .‬‬ ‫• برؤية ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور ‪.‬‬ ‫• الجانبين ‪ :‬اسم مجرور ‪ ،‬علمته الياء – مثنى – ‪  .‬‬ ‫• المحاميان ‪ :‬فاعل مرفوع ‪ ،‬علمته اللف – مثنى – ‪.‬‬ ‫• الظبيين ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته الياء – مثنى – ‪  .‬‬ ‫• الضوءان ‪ :‬مبتدأ مرفوع ‪ ،‬علمته اللف – مثنى – ‪.‬‬ ‫• استمتع ‪ :‬فعل مادض مبنى على الفتح ‪.

‬‬ ‫• يسير الرجل ‪ :‬فعل وفاعل ‪.‬‬ ‫• يراجع ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪.‬‬ ‫• التمييز ‪ :‬فاعل مرفوع علمته الضمة ‪.‬‬ ‫• عدد ‪ :‬فاعل مرفوع ‪ .‬‬ ‫• المستشفيين ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الياء – مثنى – ‪.‬‬ ‫• عصوين ‪ :‬اسم مجرور علمته الياء لنه مثنى ‪  .‬‬ ‫• بين ‪ :‬ظرف منصوب علمته الفتحة وهو مضاف ‪.‬‬ ‫• المصطفين ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪ ،‬علمته الياء – مثنى – ‪  .‬هائل ‪ :‬نعت مرفوع ‪.‬‬ ‫تيراجع المستشفيين الوحيدين في المحافظة عدد هائل من المرضى ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• متكئا ا ‪ :‬حال منصوبة ‪ ،‬علمتها تنوين الفتح ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المثنى‬ ‫يسير الرجل متكئا ا على عصوين ‪.‬‬ ‫• امرأتان ‪ :‬فاعل مرفوع علمته اللف – مثنى – ‪.‬‬ ‫يصعب التمييز بين المصطفين في ال جتهاد ‪ ،‬مصطفى عيسى ومصطفى موسى‬ ‫• يصعب ‪ :‬فعل مضارع مرفوع علمته الضمة ‪.‬‬ ‫• الوحيدين ‪ :‬صفة منصوبة علمتها الياء – مثنى – ‪.‬‬ ‫تعمل في المدرسة امرأتان حبليان ومرضع ‪.‬‬ ‫• حبليان ‪ :‬صفة مرفوعة علمتها اللف – مثنى – ‪  .

‬‬ ‫• جيدان ‪ :‬صفة مرفوعة علمته اللف – مثنى – ‪  .‬‬ ‫• في المسجد ‪ :‬شبه جملة في محل رفع خبر مقدم ‪.‬ه ‪ :‬في محل جر بالضافة ‪.‬‬ ‫• يحتاج الطفل ‪ :‬فعل وفاعل ‪.‬‬ ‫• ثلثي ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الياء لنه مثنى ‪.‬‬ ‫• قراءان ‪ :‬مبتدأ مؤخر مرفوع ‪ ،‬علمته اللف – مثنى – ‪.‬‬ ‫• الربع ‪ :‬معطوف على مرفوع ‪ .‬الخالي ‪ :‬صفة لمرفوع ‪.‬‬ ‫• كسائين ‪ :‬اسم مجرور ‪ ،‬علمته الياء – مثنى – ‪.‬‬ ‫• طيبان ‪ :‬خبر إن مرفوع علمته اللف – مثنى – ‪  .‬‬ ‫• جديدين ‪ :‬نعت مجرور ‪ ،‬علمته الياء – مثنى – ‪ .‬إن ‪ :‬حرف مشبه بالفعل مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫• أبوي ‪ :‬اسم إن منصوب علمته الياء ‪ ،‬وهو مضاف ‪ .‫نماذج من العراب‬ ‫المثنى‬ ‫في المسجد قراءان جيدان ‪.‬‬ ‫•‬ ‫النفود ‪ :‬بدل من ) الصحراوان( مرفوع ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫إن أبويه طيبان ‪ .‬‬ ‫• الصحراوان ‪ :‬فاعل مروفع علمته اللف – مثنى – ‪.‬‬ ‫يحتاج الطفل إلى كسائين جديدين ‪.‬‬ ‫تشكل الصحراوان ‪ :‬النفوذ والربع الخالي ثلثي مساحة المملكة العربية السعودية‬ ‫• تشكل ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪.

‬‬ ‫• يدافع ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬علمته الضمة ‪.‬‬ ‫• الطفلن ‪ :‬فاعل مرفوع علمته اللف – مثنى – ‪.‬‬ ‫• باتفاق ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور ‪.‬‬ ‫• استمتع ‪ :‬فعل مادض مبنى على الفتح ‪.‬‬ ‫• الضوءان ‪ :‬مبتدأ مرفوع ‪ ،‬علمته اللف – مثنى – ‪.‬‬ ‫استمتع الطفلن برؤية الظبيين والزرافة ‪.‬‬ ‫صدر الحكم في القضية باتفاق القاضيين ‪.‬‬ ‫تيدافع المحاميان عن الجانبين ‪.‬‬ ‫• المحاميان ‪ :‬فاعل مرفوع ‪ ،‬علمته اللف – مثنى – ‪.‬‬ ‫• برؤية ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور ‪.‬‬ ‫• صدر الحكم ‪ :‬فعل وفاعل ‪.‬‬ ‫• القاضيين ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪ ،‬علمته الياء – مثنى – ‪  .‬‬ ‫• مبهران ‪ :‬خبر مرفوع ‪ ،‬علمته اللف – مثنى – ‪  .‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• الظبيين ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته الياء – مثنى – ‪  .‬‬ ‫• في القضية ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور ‪.‬‬ ‫• الجانبين ‪ :‬اسم مجرور ‪ ،‬علمته الياء – مثنى – ‪  .‫نماذج من العراب‬ ‫المثنى‬ ‫الضوءان مبهران ‪.

‬‬ ‫• متكئا ا ‪ :‬حال منصوبة ‪ ،‬علمتها تنوين الفتح ‪.‬‬ ‫تعمل في المدرسة امرأتان حبليان ومرضع ‪.‬‬ ‫تيراجع المستشفيين الوحيدين في المحافظة عدد هائل من المرضى ‪.‬‬ ‫يصعب التمييز بين المصطفين في ال جتهاد ‪ ،‬مصطفى عيسى ومصطفى موسى‬ ‫• يصعب ‪ :‬فعل مضارع مرفوع علمته الضمة ‪.‬‬ ‫• حبليان ‪ :‬صفة مرفوعة علمتها اللف – مثنى – ‪  .‬‬ ‫• يسير الرجل ‪ :‬فعل وفاعل ‪.‬‬ ‫• بين ‪ :‬ظرف منصوب علمته الفتحة وهو مضاف ‪.‬هائل ‪ :‬نعت مرفوع ‪.‬‬ ‫• التمييز ‪ :‬فاعل مرفوع علمته الضمة ‪.‬‬ ‫• يراجع ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪.‬‬ ‫• عصوين ‪ :‬اسم مجرور علمته الياء لنه مثنى ‪  .‬‬ ‫• المصطفين ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪ ،‬علمته الياء – مثنى – ‪  .‫نماذج من العراب‬ ‫المثنى‬ ‫يسير الرجل متكئا ا على عصوين ‪.‬‬ ‫• الوحيدين ‪ :‬صفة منصوبة علمتها الياء – مثنى – ‪.‬‬ ‫• عدد ‪ :‬فاعل مرفوع ‪ .‬‬ ‫• امرأتان ‪ :‬فاعل مرفوع علمته اللف – مثنى – ‪.‬‬ ‫• المستشفيين ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الياء – مثنى – ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫• يدا ‪ :‬مبتدأ مرفوع علمته اللف – مثنى – ‪ ،‬وهو مضاف ‪ .‬‬ ‫يداك أوكتا )ربطتا( وفوك نفخ ‪.‬‬ ‫• مثال ا ‪ :‬خبر ظل منصوب علمته تنوين الفتح ‪  .‬‬ ‫• الحموان ‪ :‬اسم ظل مرفوع علمته اللف – مثنى – ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫نماذج من العراب‬ ‫المثنى‬ ‫ظل الحموان مثال ا لبنائهما وبناتهما ‪.‬ك ‪ :‬في محل جر بالضافة ‪.‬‬ ‫• فصيلة ‪ :‬مبتدأ مرفوع علمته الضمة ‪ ،‬وهو مضاف ‪.‬‬ ‫فصيلة الدمين متطابقة ‪.‬متطابقة ‪ :‬خبر مرفوع علمته تنوين الضم ‪  .‬‬ ‫• فو ‪ :‬مبتدأ مرفوع علمته الواو ‪ ،‬لنه من السماء الخمسة ‪ ،‬وهو مضاف ‪ .‬ك ‪ :‬في محل جر بالضافة ‪.‬‬ ‫• نفخ ‪ :‬فعل ما دض مبني على الفتح ‪ ،‬وفاعله مستتر فيه ‪ .‬والجملة من الفعل والفاعل‬ ‫في محل خبر المبتدأ ‪.‬والجملة من الفعل والفاعل في محل رفع خبر المبتدأ ‪  .‬‬ ‫• الدمين ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته الياء – مثنى – ‪ .‬‬ ‫• ظل ‪ :‬فعل مادض ناقص ‪ ،‬مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫• أوكتا ‪ :‬فعل ما دض مبنى على الفتح ‪ ،‬واللف ضمير مبني على السكون في محل رفع فاعل ‪ .

‬‬ ‫• لبعض ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور ‪ ،‬في محل رفع خبر كأن ‪.‬‬ ‫• ليس ‪ :‬فعل مادض ناقص مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫• البنان ‪ :‬فاعل مرفوع علمته اللف – مثنى – ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المثنى‬ ‫يبدو كأن لبعض الناس فمين وليس لهم فم واحد ‪.‬‬ ‫• يبدو ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬علمته الضمة المقدرة على آخره ‪.‬‬ ‫• الباران ‪ :‬صفة مرفوعة علمتها اللف – مثنى –‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ـننعمم البنان الباران ‪.‬‬ ‫• واحد ‪ :‬صفة لمرفوع ‪  .‬‬ ‫• فمين ‪ :‬اسم كأن مؤخر ‪ ،‬منصوب علمته الياء – مثنى – ‪.‬‬ ‫• فم ‪ :‬اسم ليس مرفوع علمته تنوين الضم ‪.‬‬ ‫• لهم ‪ :‬جار ومجرور في محل نصب خبر ليس ‪.‬‬ ‫• كأن ‪ :‬حرف مشبه بالفعل ‪ ،‬مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫• نعم ‪ :‬فعل مادض مبني على الفتح ‪.

‬‬ ‫• ظل ‪ :‬فعل مادض ناقص ‪ ،‬مبني على الفتح‬ ‫• المتهمون ‪ :‬اسم ظل مرفوع ‪ ،‬علمته الواو ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫• خائفين ‪ :‬خبر ظل منصوب علمته الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم ‪ ‬‬ ‫"قمند أفلاح المؤمنون" ‪.‬‬ ‫• قد ‪ :‬حرف تحقيق ‪ ،‬مبني على السكون‬ ‫• أفلح ‪ :‬فعل مادض مبني على الفتح‬ ‫• المؤمنون ‪ :‬فاعل مرفوع ‪ ،‬علمته الواو ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم ‪.‬‬ ‫• يصوم ‪ :‬فعل مضارع مرفوع علمته الضمة ‪ ،‬مجهول فاعله‬ ‫• المسلمون ‪ :‬فاعل مرفوع علمته الواو ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫• شهر ‪ :‬اسم منصوب بإسقاط حرف الجر )في(‪ ‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• يتك مل يمتف ‪ :‬فعل مضارع مرفوع علمته الضمة ‪ ،‬مجهول فاعله‬ ‫• الممثلون ‪ :‬نائب فاعل مرفوع علمته الواو ‪ ‬‬ ‫يصوتم المسلمون شهمر رمضان ‪.‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫مكل يمتف الممثلون بأدوادر مختلفة ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫جمع المذكر السالم‬ ‫ظ يمل المتهمون خائفين ‪.

‬‬ ‫يمصيمتم المهندسون مشروعا د‬ ‫•‬ ‫يصمم ‪ :‬فعل مضارع مرفوع علمته الضمة‬ ‫•‬ ‫المهندسون ‪ :‬فاعل مرفوع علمته الواو ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم ‪ ‬‬ ‫ت المسؤولين قادرون على احتمال المسؤولية ‪.‬‬ ‫لي م‬ ‫•‬ ‫ليت ‪ :‬حرف مشبه بالفعل ‪ ،‬مبني على الفتح‬ ‫•‬ ‫المسؤولين ‪ :‬اسم ليت منصوب علمته الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫•‬ ‫قادرون ‪ :‬خبر ليت مرفوع علمته الواو ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم ‪ ‬‬ ‫ينتظتر الموظفون نهاية الشهر بشوق !‬ ‫•‬ ‫ينتظر ‪ :‬فعل مضارع مرفوع علمته الضمة‬ ‫•‬ ‫الموظفون ‪ :‬فاعل مرفوع ‪ ،‬علمته الواو ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم ‪ ‬‬ ‫المصرفيون يداومون ستة أيام في السبوع ‪. ‬‬ ‫يرتاتد السائحون الماكن الثرية ‪.‬‬ ‫•‬ ‫يرتاد ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬علمته الضمة‬ ‫•‬ ‫السائحون ‪ :‬فاعل مرفوع علمته الواو ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم ‪  ‬ا‬ ‫ب الكثيرـة !‬ ‫المواطنون معتادون على دفع الضرائ ـ‬ ‫•‬ ‫المواطنون ‪ :‬مبتدأ مرفوع ‪ ،‬علمته الواو ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫•‬ ‫معتادون ‪ :‬خبر مرفوع ‪ ،‬علمته الواو ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫نماذج من العراب‬ ‫جمع المذكر السالم‬ ‫ت مختلفاة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫المصرفيون ‪ :‬مبتدأ مرفوع علمته الواو ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫•‬ ‫يداومون ‪ :‬فعل مضارع مرفوع علمته ثبوت النون ‪ ،‬لنه من الفعال الخمسة ‪،‬‬ ‫•‬ ‫الواو ‪ :‬ضمير مبني في محل رفع فاعل ‪ ،‬والجملة من الفعل والفاعل في محل رفع خبر المبتدأ ‪ .

‬‬ ‫•‬ ‫ظل ‪ :‬فعل مادض ناقص مبني على الفتح‬ ‫•‬ ‫الحاضرون ‪ :‬اسم ظل مرفوع علمته الواو ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫•‬ ‫منجذبين ‪ :‬خبر ظل منصوب ‪ ،‬علمته الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫احترتم الممثلين الملتزمين ‪.‬‬ ‫•‬ ‫احترم ‪ :‬فعل وفاعل‬ ‫•‬ ‫الممثلين ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫•‬ ‫الملتزمين ‪ :‬صفة منصوبة علمتها الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم ‪ ‬‬ ‫ب المصنع العاملين دون م تعويض ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫جمع المذكر السالم‬ ‫أحامل القاضي المتهمين إلى محكمة مدنية ‪.‬‬ ‫صرف صاح ت‬ ‫•‬ ‫العاملين ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم ‪ ‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫إن المؤمنين في جنا د‬ ‫•‬ ‫إن ‪ :‬حرف مشبه بالفعل مبني على الفتح‬ ‫•‬ ‫المؤمنين ‪ :‬اسم إن منصوب علمته الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫•‬ ‫في جنات ‪ :‬شبه جملة في محل رفع خبر إن ‪ ‬‬ ‫ظيل الحاضرون منجذبيمن إلى المحاضـر طيلمة الوقت ‪.‬‬ ‫•‬ ‫أحال ‪ :‬فعل مادض مبني على الفتح‬ ‫•‬ ‫القاضي ‪ :‬فاعل مرفوع بضمة مقدرة على آخره‬ ‫•‬ ‫المتهمين ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الياء لنه جمع مذكر سالم ‪ ‬‬ ‫ت ونعيم ‪.

‬‬ ‫عممل ت‬ ‫ليت المواطنين تيقـيدرون م‬ ‫• المواطنين ‪ :‬اسم ليت منصوب علمته الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫• يقدرون ‪ :‬فعل مضارع مرفوع علمته ثبوت النون ‪ ،‬لنه من الفعال الخمسة ‪،‬‬ ‫• الواو ‪ :‬ضمير مبني في محل رفع فاعل ‪ ،‬والجملة من الفعل والفاعل في محل رفع خبر ليت ‪ ‬‬ ‫ت المغني المج يتش المستمعين !‬ ‫ب صو ت‬ ‫أتع م‬ ‫• أتعب ‪ :‬فعل مادض مبني على الفتح‬ ‫• صوت ‪ :‬فاعل مرفوع علمته الضمة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫• المغني ‪ :‬مضاف إليه مجرور بكسرة مقدرة على الياء‬ ‫• الجش ‪ :‬صفة )سيئة( مرفوعة لصوت‬ ‫• المستمعين ‪ :‬مفعول به منصوب ‪ ،‬علمته الياء لنه جمع مذكر سالم‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• المصلين ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫عماـل النظافة ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫جمع المذكر السالم‬ ‫دعا الماتم المصلين إلى النتظام ‪.

‬‬ ‫•‬ ‫مصير ‪ :‬مبتدأ مرفوع علمته الضمة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫•‬ ‫الظالمين ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫•‬ ‫سيء ‪ :‬خبر مرفوع علمته تنوين الضم ‪  ‬‬ ‫ولنا في الغابرين عظمة ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫جمع المذكر السالم‬ ‫ب المبادرين ‪.‬‬ ‫•‬ ‫المدينين ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫ت‪ ‬‬ ‫•‬ ‫جمع المذكر السالم في حالة الجر ‪:‬‬ ‫مصيتر الظالمين سييء ‪.‬‬ ‫•‬ ‫تعاني ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬بضمة مقدرة على آخره‬ ‫•‬ ‫المشافي ‪ :‬فاعل مرفوع ‪ ،‬بضمة مقدرة على آخره‬ ‫•‬ ‫نقص ‪ :‬مفعول به منصوب ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫•‬ ‫الممرضين ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫تيح ت‬ ‫ب الناتس الشبا م‬ ‫•‬ ‫المبادرين ‪ :‬صفة منصوبة علمتها الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم ‪ ‬‬ ‫أنذر المصرتف المدينين بسداد المبالغ ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الغابرين ‪ :‬اسم مجرور ‪ ،‬علمته الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم ‪  ‬‬ ‫تتعاني المشافي نقمص الممرضين ‪.

‬‬ ‫•‬ ‫المدمنين ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪ ،‬علمته الياء ‪ ‬‬ ‫يطممئـتن النساتن إلى العاملين المخلصين ‪.‬‬ ‫•‬ ‫المبدعين ‪ :‬صفة مجرورة علمتها الياء ‪ ،‬لنها جمع مذكر سالم‬ ‫‪ ‬‬ ‫ت‬ ‫أشتغل في إدارة شؤون الموظفين ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الموظفين ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫‪ ‬‬ ‫ـ‬ ‫ل يهتيم مديتر المصرف إل بكباـر المودعين !‬ ‫•‬ ‫المودعين ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫‪ ‬‬ ‫ـ‬ ‫ت الدعوتة إلى عددد غفيدر من المدعويين ‪.‬‬ ‫ه‬ ‫ج‬ ‫تو ي م ن‬ ‫•‬ ‫وجهت ‪ :‬فعل مادض مبني على الفتح ‪ ،‬مجهول فاعله ‪ ،‬والتاء للتأنيث‬ ‫•‬ ‫الدعوة ‪ :‬نائب فاعل مرفوع علمته الضمة‬ ‫•‬ ‫إلى عدد ‪ :‬شبة جملة جار ومجرور‬ ‫•‬ ‫غفير ‪ :‬صفة لمجرور‬ ‫•‬ ‫المدعويين ‪ :‬اسم مجرور علمته الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫نماذج من العراب‬ ‫جمع المذكر السالم‬ ‫‪ ‬تهت يتم الدولتة بمعالجـة المدمنين ‪.‬‬ ‫•‬ ‫العاملين ‪ :‬اسم مجرور علمته الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم‬ ‫•‬ ‫المخلصين ‪ :‬صفة مجرورة علمتها الياء ‪ ،‬لنها جمع مذكر سالم ‪ ‬‬ ‫تهتتم المدرسة بالطفال المبدعين ‪.

‫نماذج من العراب‬ ‫جمع المذكر السالم‬ ‫ت إلى الطائرة‬ ‫صعدت المضيفا ت‬ ‫•‬ ‫صعد ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح‪ ،‬التاء حرف مبني على السكون للتأنيث‬ ‫•‬ ‫ت ‪ :‬فاعل مرفوع ‪ ،‬علمته الضمة‬ ‫المضيفا ت‬ ‫•‬ ‫إلى الطائرة ‪ :‬شبه جملة متعلقة ب ) صعد (‬ ‫•‬ ‫‪ ‬‬ ‫ت‬ ‫ت مناوبا د‬ ‫ظلت الطبيبا ت‬ ‫•‬ ‫ظل ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح‪ ،‬التاء تاء التأنيث‬ ‫•‬ ‫ت ‪ :‬إسم ظل مرفوع علمته الضمة‬ ‫الطبيبا ت‬ ‫•‬ ‫ت ‪ :‬خبر ظل منصوب ‪ ،‬علمته تنوين الكسر‪ ،‬لنه جمع مؤنث سالم‬ ‫مناوبا د‬ ‫‪  ‬‬ ‫ل المعلومات‬ ‫تساهم المحطات الفضائية ‪ ،‬والشبكات الرضية في نق ـ‬ ‫•‬ ‫تساهم ‪ :‬فعل مضارع مرفوع علمته الضمة‬ ‫•‬ ‫المحطات ‪ :‬فاعل مرفوع علمته الضمة‬ ‫•‬ ‫الفضائية ‪ :‬صفة لمرفوع ‪ ،‬علمتها الضمة‬ ‫•‬ ‫الشبكات ‪ :‬إسم معطوف على مرفوع علمته الضمة‬ ‫•‬ ‫الرضية ‪ :‬صفة لمرفوع علمتها الضمة‬ ‫•‬ ‫في نقل ‪ :‬شبه جملة متعلقة بــ ) تساهم (‬ ‫•‬ ‫المعلومات ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته الكسرة‬ ‫•‬ ‫‪ ‬‬ ‫تزود المكتبات بالصحف والمجلت والدوريات والحنوليا ـ‬ ‫ت‬ ‫•‬ ‫تزود ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬مجهول فاعله‬ ‫•‬ ‫المكتبات ‪ :‬نائب فاعل مرفوع ‪ ،‬علمته الضمة‬ ‫•‬ ‫بالصحف ‪ :‬جار ومجرور‬ ‫•‬ ‫المجلت ‪ ،‬الدوريات ‪ ،‬الحوليات ‪ :‬أسماء معطوفة على مجرور علمتها الكسرة‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫نماذج من العراب‬ ‫جمع المذكر السالم‬ ‫ت شركـة الطيراـن بدقة د‬ ‫تسيتر رحل ت‬ ‫• تسير ‪ :‬فعل مضارع مرفوع‪ ،‬علمته الضمة‬ ‫• رحلت ‪ :‬فاعل مرفوع ‪ ،‬علمته الضمة وهو مضاف‬ ‫• شركة ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪ ،‬علمته الكسرة‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫• الطيران ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته الكسرة‬ ‫• بدقة ‪ :‬شبه جملة متعلقة ب ) تسير (‬ ‫‪ ‬‬ ‫إن الطفلت ـ بريئات م‬ ‫• إن ‪ :‬حرف مبني على الفتح‬ ‫• الطفلت ‪ :‬إسم إن منصوب علمته الكسرة ‪ /‬جمع مؤنث سالم‬ ‫• بريئات ‪ :‬خبر إن مرفوع ‪ ،‬علمته تنوين الضم‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫نماذج من العراب‬ ‫جمع المذكر السالم‬ ‫حالتة المريضا ـ‬ ‫ت مستقراة‬ ‫• حالة ‪ :‬مبتدأ مرفوع ‪ ،‬علمته الضمة‬ ‫• المريضات ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪ ،‬علمته الكسرة‬ ‫• مستقرة ‪ :‬خبر مرفوع علمته تنوين الضم‬ ‫يهتم المربون بدراسة اتجاهات المراهقات والمراهقين‬ ‫• يهتم ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬علمته الضمة‬ ‫• المربون ‪ :‬فاعل مرفوع ‪ ،‬علمته الواو ‪ /‬جمع مذكر سالم‬ ‫• بدراسة ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور‬ ‫• إتجاهات ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪ ،‬علمته الكسرة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫• المراهقات ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪ ،‬علمته الكسرة‬ ‫• والمراهقين ‪ :‬إسم معطوف على مجرور ‪ ،‬علمته الياء ‪ /‬جمع مذكر سالم‬ ‫في المشفى عديد من الطبيبات ذوات الكفايات العالية‬ ‫• في المشفى ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور في محل رفع خبر مقدم‬ ‫• عديد ‪ :‬مبتدأ مؤخر مرفوع علمته تنوين الضم‬ ‫• من ‪ :‬حرف جر‬ ‫• الطبيبات ‪ :‬إسم مجرور ‪ ،‬علمه الكسرة‬ ‫• ذوات ‪ :‬صفة مجرورة ‪ ،‬علمتها الكسرة ‪ ،‬وهي مضافة‬ ‫• الكفايات ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪ ،‬علمته الكسرة‬ ‫• العالية ‪ :‬صفة مجرورة ‪ ،‬علمنها الكسرة‬ ‫‪ ‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫يدعو الداعي إلى إقناع القاصي والداني ‪.‬‬ ‫اختلف ت‬ ‫• المحامي ‪ :‬اسم مجرور بكسرة مقدرة على آخره ‪،‬منع من ظهورها الثقل ‪.‬‬ ‫• العليا ‪ :‬صفة مجرورة بكسرة مقدرة على اللف منع من ظهورها التعذر ‪ .‬‬ ‫• يدعو ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬بضمة مقدرة على آخره منع من ظهروها الثقل ‪.‬‬ ‫• ‪ ‬‬ ‫ت مع المحامي حومل الجر ‪.‬أما السم المعتتل الخر بالياء ‪ ،‬فإن يته‬ ‫ت القاضمي ل ـمعدلـه ‪.‬‬ ‫ب بفتحدة ظاهردة ‪ .‬‬ ‫• يسعى ‪ :‬فعمل مضارع مرفو م‬ ‫• الفتى ‪ :‬فاعل مرفوع بضمة مقدرة على اللف منع من ظهورها التعذر ‪.‬‬ ‫• القاصي ‪ :‬مضاف إليه مجرور بكسرة مقدرة على أخره منع من ظهورها الثقل ‪.‬ومعنى الثقل ‪ :‬أن ظهور الحركتين‬ ‫الضمة والكسرة على آخر المعتل بالواو والياء ثقيل غير مستحب ‪.‬‬ ‫ع بضمة مقدرة على اللف منع من ظهورها التعذر ‪.‬‬ ‫• الداعي ‪ :‬فاعل مرفوع ‪ ،‬بضمة مقدرة على آخره ‪ ،‬منع من ظهورها الثقل ‪.‬مثل ‪ :‬احترم ت‬ ‫تينص ت‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫نماذج من العراب‬ ‫المقصور و المنقوص و الممدود‬ ‫يسعى الفتى إلى نيل الشهادـة التعليا ‪.

‬ي ‪ :‬في محل جر بالضافة ‪.‬‬ ‫• أخ ‪ :‬أسم إن منصوب بفتحة مقدرة على الخاء ‪ ،‬منع من ظهورها حركة المناسبة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫هذه عصاي ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المقصور و المنقوص و الممدود‬ ‫هذا أخي ‪:‬‬ ‫• هذا ‪ :‬اسم إشارة مبني على السكون‬ ‫• أخ ‪ :‬خبر مرفوع بضمة مقدرة على الخاء منع من ظهورها كسر الخاء لتناسب الياء في صوتها ‪ .‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• بيت ‪ :‬خبر مرفوع ‪ ،‬وهو مضاف‪.‬ي ‪ :‬ضمير مبني على الفتح ‪ ،‬في محل جر مضاف إليه ‪.‬‬ ‫عصا ‪ :‬خبر مرفوع بضمة مقدرة على اللف وهو مضاف ‪.‬‬ ‫إن أخي سائق ‪:‬‬ ‫• أن ‪ :‬حرف مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫• أم ‪ :‬مضاف إليه مجرور بكسرة مقدرة على آخره ‪ ،‬منع من ظهورها حركة المناسبة ‪.‬‬ ‫ذلك بيت أمي ‪:‬‬ ‫• ذلك ‪ :‬اسم إشارة مبني على الفتح في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬ ‫هذه ‪ :‬اسم إشارة مبني على الكسر ‪ ،‬في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬ ‫• سائق ‪ :‬خبر إن مرفوع ‪ .

‬‬ ‫سخرت من مقصيي ‪.‬‬ ‫• عدو ‪ :‬مفعول به منصوب بفتحة مقدرة على آخره ‪ .‬‬ ‫• أكره ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪.‬‬ ‫• ترك ت‬ ‫• عصا ‪ :‬مفعول به منصوب بفتحة مقدرة على آخره ‪ ،‬وهو مضاف ‪ .‬‬ ‫أكره عدوي مقص ي مي من أرضي ‪.‬ي ‪ :‬ضمير مبني على السكون ‪ ،‬في محل‬ ‫جر بالضافة ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المقصور و المنقوص و الممدود‬ ‫ي‬ ‫ترك ت‬ ‫ت عصا م‬ ‫ت ‪ :‬فعل وفاعل ‪.‬‬ ‫• مقصي ‪ /‬ي ‪ :‬صفة منصوبة ‪ ،‬بفتحة مقدرة على الياء الولى ‪.‬‬ ‫ت على عصاي ‪.‬‬ ‫• من مقصي ‪ /‬ي ‪ :‬اسم مجرور بكسرة مقدرة على الياء الولى والياء الثانية في محل جر مضاف إليه ‪.‬‬ ‫هذا مقصيي من الوطن‬ ‫• ممقصي ‪ /‬ي‪ :‬خبر مرفوع بضمة مقدرة على الياء الولى أما الياء الثانية فهي في محل جر بالضافة‪ .‬‬ ‫اتكأ ت‬ ‫• على عصاي ‪ :‬عصا ‪ :‬اسم مجرور بكسرة مقدرة على اللف ‪ ،‬وهو مضاف ‪ .‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬وهو مضاف ‪.‬ي ‪ :‬ضمير مبني في محل جر بالضافة ‪.

‬‬ ‫• ما‪ :    ‬اسم موصول مبني على السكون ‪ .‬في محل جر ‪ ،‬والجار والمجرور متعلقان بـ ) كن ( ‪.‬‬ ‫• عليه ‪ :‬على ‪ :‬حرف جر والهاء ضمير مبني في محل جر ‪ ،‬والجار والمجرور في محل رفع خبر‬ ‫• ليس كمثله شيء‬ ‫• ليس‪ :  ‬فعل مادض مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫• أنت‪ :   ‬ضمير مبني في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬ ‫• ك‪ :    ‬حرف جر زائد ‪ ،‬مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• شهيدا ا ‪ :‬تمييز منصوب‬ ‫ت عليه‬ ‫تكنن كما أن م‬ ‫• كن‪ :   ‬فعل أمر ‪ ،‬مبني على السكون ‪ ،‬اسمه ضمير مستتر تقديره أنت ‪ ،‬وخبرها محذوف تقديره ثابتا ا ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫الجر‬ ‫ل مشهيدا ا‬ ‫كفى با ـ‬ ‫• كفى‪ :   ‬فعل مادض مبني على الفتح المقدر على آخره ‪.‬‬ ‫• بـ‪ :    ‬حرف جر زائد مبني على الكسر ‪.‬‬ ‫• ك‪ :    ‬حرف جر مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫• مثله‪ :  ‬اسم مجرور لفظا ا منصوب محل ا على أنه خبر ) ليس (‬ ‫• شيء ‪ :‬اسم ليس مرفوع ‪.‬‬ ‫• ال‪ :    ‬لفظ الجللة ‪ ،‬مجرور بحرف الجر الزائد لفظا ا ‪ ،‬مرفوع محل ا فاعل ‪.

‬‬ ‫• كم‪ :      ‬ضمير مبني على السكون في محل جر ‪ .‬‬ ‫ولكم في رسول ال أسومة حسنة‬ ‫• لـ‪ :      ‬حرف جر مبني ‪.‬‬ ‫• ما‪ :   ‬حرف مبني على السكون ) زائد (‬ ‫• قليل ‪ :‬اسم مجرور ‪ ،‬والجار والمجرور متعلقان بـ ) تعرفون ( ‪ .‬‬ ‫• أسومة ‪ : ‬مبتدأ مرفوع مؤخر ‪.‬‬ ‫• ال‪ :    ‬لفظ الجللة مضاف إليه مجرور ‪ .‬والجار والمجرور في محل رفع خبر مقدم ‪.‬‬ ‫• رسول ‪ :‬اسم مجرور ‪ ،‬والجار والمجرور ‪ ،‬متعلقان بـالخبر المقدم ‪.‬‬ ‫• حسنة ‪ :‬صفة مرفوعة‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• ‪ ‬‬ ‫عما قليل ستعرفون النتيجة‬ ‫• عن‪ :  ‬حرف جر مبني على السكون ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫الجر‬ ‫يا للروعة‬ ‫• يا‪ :        ‬حرف نداء مبني على السكون‬ ‫• لـ‪ :      ‬حرف جر مبني على الفتح ‪ ،‬أريد به التعجب ‪.‬‬ ‫• في‪ :     ‬حرف جر مبني على السكون ‪.‬‬ ‫• الروعة ‪ :‬اسم مجرور لفظا ا ‪ ،‬منصوب محل ا منادى ‪.

‬‬ ‫•‬ ‫النخل ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪.‬‬ ‫•‬ ‫جذوع ‪ :‬اسم مجرور علمته الكسرة ‪ ،‬والجار والمجرور ‪ ،‬متعلقان بـ ) أصلب ( ‪.‬‬ ‫•‬ ‫في‪  ‬الدار ‪ :‬جار ومجرور ‪ ،‬متعلقان بكون محذوف تقديره ـ موجود ـ أو جار ومجرور سدا مسد الخبر ‪.‬‬ ‫•‬ ‫كم‪ :     ‬ضمير مبني على السكون ‪ ،‬في محل نصب مفعول به ‪.‬‬ ‫•‬ ‫خل‪ :         ‬حرف جر زائد ـ شبيه بالزائد ـ مبني على السكون ‪.‬‬ ‫•‬ ‫ك‪ :        ‬في محل جر بالضافة‪.‬‬ ‫•‬ ‫أصلبن ‪ :‬فعل مضارع مبني على الفتح لتصاله بنون التوكيد ‪ ،‬وهي حرف مبني على الفتح ل محل له ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الهابطة‪ :     ‬اسم مجرور لفظا ا منصوب محل ا ـ مستثنى ـ ‪  .‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬أخومك في الداـر‬ ‫أخوك في الدار‬ ‫•‬ ‫أخو‪ :       ‬مبتدأ مرفوع ‪ ،‬علمته الواو ‪ .‬والفاعل‬ ‫•‬ ‫‪    ‬ضمير مستتر تقديره ) أنا ( يعود إلى لفظ الجللة ‪.‬وهو مضاف ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫الجر‬ ‫لصلبنكم في جذوع النخل‬ ‫•‬ ‫اللم‪ :    ‬حرف توكيد مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫ب مخاددع مكشوف‬ ‫ر‬ ‫يم‬ ‫•‬ ‫ب‪ :      ‬حرف جر زائد مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫ر‬ ‫يم‬ ‫•‬ ‫مخادع‪ :   ‬اسم مجرور لفظا ا ‪ ،‬مرفوع محل ا ‪ ،‬مبتدأ ـ‬ ‫•‬ ‫مكشوف ‪ :‬خبر مرفوع ‪.‬‬ ‫ب المسرحيات خل الهابطمة‬ ‫تأح يت‬ ‫•‬ ‫ب‪ :        ‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬فاعله مستتر تقديره ) أنا (‬ ‫أح يت‬ ‫•‬ ‫المسرحيات ‪ :‬مفعول به منصوب ‪ ،‬علمته الكسرة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫في‪ :    ‬حرف جر ‪.

‬‬ ‫•‬ ‫اسمنت ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪.‬‬ ‫ت بكتابي الرياضيات‬ ‫استعن ت‬ ‫•‬ ‫ت‪ :    ‬فعل وفاعل ‪.‬‬ ‫•‬ ‫بـ‪ :    ‬حرف جر زائد مبني على الكسر ‪.‬‬ ‫•‬ ‫ك‪ :    ‬في محل جر بالضافة‬ ‫•‬ ‫هاديا ا ‪ :‬تمييز منصوب ‪.‬‬ ‫استعن ت‬ ‫•‬ ‫بـ‪ :         ‬حرف جر ‪.‬‬ ‫•‬ ‫إنسانا ا‪ :    ‬مفعول به منصوب ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫الجر‬ ‫كفى بعقل ـمك هاديا ا‬ ‫•‬ ‫كفى‪ :   ‬فعل مادض مبني على الفتح المقدر على آخره ‪.‬‬ ‫•‬ ‫مهضوما ا ‪ :‬صفة ) نعت ( منصوب ‪.‬‬ ‫•‬ ‫عقل‪ :  ‬اسم مجرور لفظا ا ‪ ،‬مرفوع محل ا ـ فاعل ـ وهو مضاف ‪.‬‬ ‫•‬ ‫ه‪ :        ‬في محل جر بالضافة‪.‬‬ ‫•‬ ‫حق‪ :      ‬نائب فاعل مرفوع ‪ ،‬لسم المفعول ‪ ،‬وهو مضاف ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الرياضيات ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪.‬‬ ‫•‬ ‫ـجداتر‪ :   ‬خبر مرفوع ‪ ،‬وهو مضاف ‪.‬‬ ‫ذامك ـجداتر اسمنت‬ ‫•‬ ‫ذاك‪ :    ‬اسم إشارة مبني على الفتح ‪ ،‬في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ت إنسانا ا مهضوما ا حقه‬ ‫ساعد ت‬ ‫•‬ ‫ساعدت‪ :  ‬فعل وفاعل ‪.‬‬ ‫•‬ ‫كتابي‪ :      ‬اسم مجرور علمته الياء ـ مثنى ـ وحذفت نونه للضافة‪.

‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫جامء مول ممد واـحمد‬ ‫•‬ ‫جاء‪ : ‬فعل ماض مبني على الفتح‬ ‫•‬ ‫ولد‪ : ‬فاعل مرفوع علمته تنوين الضم‬ ‫•‬ ‫واحد‪ : ‬صفة مرفوعة‬ ‫ت بنتان اثنتان‬ ‫جامء ن‬ ‫•‬ ‫جاءت‪ : ‬فعل ماض مبني على الفتح ‪ ،‬التاء للتأنيث حرف مبني على السكون‬ ‫•‬ ‫بنتان ‪ :‬فاعل مرفوع علمته اللف لنه مثنى‬ ‫•‬ ‫اثنتان‪ : ‬صفة مرفوعة علمتها اللف‬ ‫ت مس ن‬ ‫طرا ا واـحدا‬ ‫مكتمنب ت‬ ‫•‬ ‫كتبت‪ : ‬كتب فعل ماض مبني على السكون‪  ‬لتصاله بتاء المتكلم‪ ‬وهي ضمير متصل مبني على الضمة في محل رفع فاعل‬ ‫•‬ ‫سطرا‪ : ‬مفعول به منصوب علمته التنوين‬ ‫•‬ ‫واحدا‪ : ‬نعت منصوب‬ ‫ت مقالتين اثنتين‬ ‫كتب ت‬ ‫•‬ ‫مقالتين‪ : ‬مفعول به منصوب علمته الياء لنه مثنى‬ ‫•‬ ‫اثنتين‪ : ‬صفة منصوبة علمتها الياء‬ ‫ت ـبممنرـجدع واحدد‪               ‬‬ ‫استممعن ن ت‬ ‫•‬ ‫استعنت‪ : ‬فعل وفاعل‬ ‫•‬ ‫بمرجع‪ : ‬جار ومجرور‬ ‫•‬ ‫واحد‪ : ‬نعت مجرور‬ ‫ت بموسوعتين اثنتين‬ ‫استمعن ت‬ ‫•‬ ‫بموسوعتين ‪ :‬اسم مجرور علمته الياء‬ ‫•‬ ‫اثنتين‪ : ‬نعت مجرور علمته الياء‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫ت الفائـمز المومل‬ ‫مه يمنأ ت‬ ‫• هنأت‪ : ‬فعل وفاعل‬ ‫• الفائز‪ : ‬مفعول به منصوب علمته الفتحة‬ ‫• الول‪ : ‬صفة منصوبة علمتها الفتحة ‪ ‬‬ ‫ت الفائـمزمة الولى‬ ‫مه يمنأ ت‬ ‫• الفائزة‪ : ‬مفعول به منصوب‬ ‫• الولى‪ : ‬صفة لمنصوب منصوبة بفتحة مقدرة على آخرها ‪ ‬‬ ‫السائـتق يمنسك تتن في الطابـق الول‬ ‫• في الطابق‪ : ‬جار ومجرور‬ ‫الول‪ : ‬صفة مجرورة علمتها الكسرة ‪ ‬‬ ‫الساـئق تيمنسك تتن في الطبقـة الولى‬ ‫• الطبقة‪ : ‬اسم مجرور علمته الكسرة‬ ‫• الولى‪ : ‬صفة مجرورة علمته كسرة مقدرة على آخرها‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫للرجل مثلمثتة أولدد‬ ‫• للرجل‪ : ‬شبه جملة في محل رفع خبر مقدم‪ ‬‬ ‫• ثلثة‪ : ‬مبتدأ مؤخر مرفوع علمته الضمة‪ ‬‬ ‫• أولد‪ : ‬مضاف إليه مجرور علمته تنوين الكسر‪ ‬‬ ‫ت‬ ‫ث بنا د‬ ‫وله مثل ت‬ ‫• ‪ ‬ثلث ‪ :‬مبتدأ مرفوع مؤخر علمته الضمة‪ ‬‬ ‫• ‪ ‬بنات ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته الكسرة ‪ ،‬وهو مضاف‪ ‬‬ ‫ب‬ ‫اشتري ن ت‬ ‫ت أ منرمبمعمة تكتت د‬ ‫• اشتريت ‪ :‬فعل وفاعل‬ ‫• أربعة ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الفتحة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫• كتب ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫ت‪ ‬‬ ‫اشتريت أربمع مجل د‬ ‫• أربع ‪ :‬مفعول به منصوب وهو مضاف‬ ‫• مجلت‪ : ‬مضاف إليه مجرور‪ ‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫خنممسـة دنانيمر‬ ‫ع ـمتتر المبلـط ـب م‬ ‫تيبا ت‬ ‫• يباع ‪ :‬فعل مضارع مرفوع مجهول فاعله‪ ‬‬ ‫• متر ‪ :‬نائب فاعل مرفوع علمته الفتحة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫• البلط ‪ :‬مضاف إليه مجرور‪ ‬‬ ‫• بخمسة ‪ :‬الباء حرف جر – خمسة ‪ :‬اسم مجرور علمته الكسرة‬ ‫• دنانير ‪ :‬مضاف إليه مجرورعلمته الفتحة عوضا عن الكسرة‪ ‬لنه ممنوع من الصرف‬ ‫ت‬ ‫خنمتس ليرا د‬ ‫مثممتن ـمتنـر القماـش م‬ ‫• ثمن ‪ :‬مبتدأ مرفوع‬ ‫• متر‪ : ‬مضاف إليه مجرور علمته الكسرة وهو مضاف‬ ‫• القماش‪ : ‬مضاف إليه مجرور علمته الكسرة‬ ‫• خمس ‪ :‬خبر مرفوع علمته الضمة وهو مضاف‬ ‫• ليرات ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته تنوين الكسرة‬ ‫ت السيارتة ـستيممة مسافرين‬ ‫أ مقمل يم ن‬ ‫• أقلت ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح ‪ ،‬التاء مبنية على السكون للتأنيث‬ ‫• السيارة ‪ :‬فاعل مرفوع علمته الضمة‬ ‫• ستة‪ : ‬مفعول به علمته الفتحة وهو مضاف‬ ‫• مسافرين ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته الياء ‪  ‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫ت‬ ‫ت مسافرا د‬ ‫أقلت السيارتة ـس يم‬ ‫•‬ ‫ست ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الفتحة وهو مضاف‬ ‫•‬ ‫مسافرات ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته تنوين الكسر‬ ‫ع مسنبمعتة أيادم‬ ‫السبو ت‬ ‫•‬ ‫السبوع‪ :  ‬مبتدأ مرفوع علمته الضمة‬ ‫•‬ ‫سبعة ‪ :‬خبر مرفوع علمته الضمة‬ ‫•‬ ‫أيام‪ : ‬مضاف إليه مجرور ‪ ‬‬ ‫ع مسنبتع ليادل‬ ‫السبو ت‬ ‫•‬ ‫سبع ‪ :‬خبر مرفوع علمته الضمة‬ ‫•‬ ‫ليال ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫ف مثماـنيمتة ت‬ ‫عمدتد الطلـب في اليص ـ‬ ‫ب‬ ‫طل ـ‬ ‫م‬ ‫•‬ ‫عدد ‪ :‬مبتدأ مرفوع‬ ‫•‬ ‫الطلب ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫•‬ ‫في الصف ‪ :‬جار مجرور‬ ‫•‬ ‫ثمانية‪ : ‬خبر مرفوع علمته الضمة‬ ‫•‬ ‫طلب ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪  ‬‬ ‫ت‬ ‫عمشمر مبمقرا د‬ ‫تيربي المزار ت‬ ‫عمشمرمة رؤودس من الغنم مو م‬ ‫ع م‬ ‫•‬ ‫يربي ‪ :‬فعل مضارع مرفوع بضمة مقدرة على آخره‬ ‫•‬ ‫المزارع‪ : ‬فاعل مرفوع علمته الضمة‬ ‫•‬ ‫عشرة ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الفتحة‬ ‫•‬ ‫رؤوس ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫•‬ ‫من الغنم ‪ :‬جار ومجرورة‬ ‫•‬ ‫عشر ‪ :‬معطوف على منصوب‬ ‫•‬ ‫بقرات ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته تنوين الكسر‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫عمدتد الطالبا ـ‬ ‫ت‬ ‫ت ثماني طالبا د‬ ‫و م‬ ‫• ثماني ‪ :‬خبر مرفوع بضمة مقدرة على آخره‬ ‫• طالبات ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪ ‬‬ ‫ت بالديناـر تمنسمعمة مدمراهم‬ ‫مب يمدل ن ت‬ ‫• بدلت ‪ :‬فعل وفاعل‬ ‫• بالدينار ‪ :‬جار ومجرور‬ ‫• تسعة ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الفتحة وهو مضاف‬ ‫• دراهم ‪ :‬مضاف إليه مجرور بالفتحة بدل من الكسرة لنه ممنوع من‪ ‬الصرف‪  ‬‬ ‫ت‬ ‫ت بالديناـر ـتنسمع روبيا د‬ ‫مب يمدل ن ت‬ ‫• تسع ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الفتحة ‪ ،‬وهو مضاف ‪  ‬‬ ‫• روبيات ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫عنشمرمة قنااة فضائية‬ ‫اشتركت مع اثنتي م‬ ‫• اثنتي عشرة ‪ :‬اسم مجرور جزؤه الول مجرور علمته الياء‪ ‬والثاني مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫في ال يمص ي ـ‬ ‫عمشمر طالبا ا‬ ‫ف أ ممحمد م‬ ‫• في الصف‪ : ‬شبه جملة جار ومجرور في محل رفع خبر مقدم‪ ‬‬ ‫• أحد عشر‪ : ‬عدد مبني على فتح الجزئين في محل رفع مبتدأ‪  ‬مؤخر‬ ‫• طالبا‪ : ‬تمييز منصوب علمته تنوين الفتح‬ ‫عنشمرمة طالباة‬ ‫وإحدى م‬ ‫• إحدى عشرة ‪ :‬عدد مبني على فتح الجزئيين معطوف على‪ ‬مرفوع‪  ‬محل‬ ‫عمشمر مكنومكبا ا‬ ‫• طالبة‪ : ‬تمييز منصوب علمته تنوين الفتحمرأي ت‬ ‫ت أ ممحمد م‬ ‫رأيت‪ : ‬فعل وفاعل‬ ‫• أحد عشر ‪ :‬عدد مبني على فتح الجزئين ‪ ،‬في محل نصب مفعول به‬ ‫• كوكبا‪ : ‬تمييز منصوب‪ ‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫عنشرمة ضيفة‬ ‫أكمرنم ت‬ ‫ت اثنتي م‬ ‫• اثنتي عشرة ‪ :‬مفعول به منصوب ‪ ،‬جزؤه الول منصوب بالياء‪ ‬وجزؤه الثاني مبني على الفتح ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫عمشمر ضيفا ا‬ ‫جاء اثنا م‬ ‫• اثنا عشر ‪ :‬فاعل مرفوع جزؤه الول مرفوع علمته اللف ‪ ،‬وجزؤه الثاني مبني على الفتح ‪.

‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫عنشمرمة ن منجمماة‬ ‫وإحدى م‬ ‫• إحدى عشرة ‪ :‬عدد مبني على فتح الجزئية معطوف محل ا على ما هو منصوب‬ ‫• نجمة‪ : ‬تمييز منصوب ‪  ‬‬ ‫عمشمر ـدنرهما‬ ‫أبدل ت‬ ‫حمد م‬ ‫ت الدينامر بأ م م‬ ‫• بأحد عشر ‪ :‬الباء حرف جر ‪ ،‬أحد عشر عدد مبني على فتح الجزئين‪ ‬في محل جر‬ ‫• درهما‪ : ‬تمييز منصوب‪ ‬‬ ‫عنشمرمة ليراة‬ ‫وإحدى م‬ ‫• إحدى عشرة‪ :  ‬عدد مبني على فتح الجزئين معطوف على‪ ‬منصوب‬ ‫• ليرة‪ : ‬تمييز منصوب‪ ‬‬ ‫عمشمر مرتجل‬ ‫عددهم اثنا م‬ ‫• عدد ‪ :‬مبتدأ مرفوع علمته الضمة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫• هم‪ : ‬ضمير مبني على السكون في محل جر بالضافة‬ ‫• اثنا عشر ‪ :‬اثنا خبر مرفوع علمته اللف لنه مثنى ‪،‬عشر اسم مبني على الفتح‬ ‫• رجل‪ : ‬تمييز منصوب‬ ‫عنشمرمة امرأاة‬ ‫واثنتا م‬ ‫• اثنتا عشرة ‪ :‬اثنتا خبر مرفوع علمته اللف لنه مثنى ‪ ،‬وعشرة اسم‪  ‬مبني‪ ‬على الفتح‬ ‫• امرأة‪ : ‬تمييز منصوب‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫عمشمر ممنرـصدا ا‬ ‫مأقامم ن‬ ‫ت الدولتة اثني م‬ ‫• اثني عشر ‪ :‬اثني مفعول به منصوب علمته الياء لنه مثنى ‪ ،‬وعشر اسم‪ ‬مبني على الفتح‬ ‫• مرصدا ‪ :‬تمييز منصوب‪ ‬‬ ‫عنشمرمة مممحط يماة ـلسك يمـة الحديـد‬ ‫واثنتي م‬ ‫• اثنتي عشرة ‪ :‬اثنتي مفعول به منصوب علمته الياء وعشرة اسم مبني على‪ ‬الفتح‬ ‫• محطة ‪ :‬تمييز منصوب‬ ‫• لسكة ‪ :‬جار ومجرور‬ ‫• الحديد ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫عمشمر خبيرا ا‪ ‬‬ ‫واستعان م ن‬ ‫ت باثني م‬ ‫• استعانت ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح والتاء للتأنيث‬ ‫• الفاعل ‪ :‬مستتر تقديره هي – الدولة –‬ ‫• باثني عشمر‪ :  ‬اثني اسم مجرور علمته الياء وعشر اسم مبني على الفتح‪ ‬‬ ‫• خبيرا ‪ :‬تمييز منصوب‪ ‬‬ ‫خبيمراة‬ ‫عنشمرمة م‬ ‫واثنتي م‬ ‫• باثنتي عشرة ‪ :‬اثنتي‪  ‬اسم مجرور علمته الياء وعشرة اسم مبني على الفتح‪ ‬‬ ‫• خبيرة ‪ :‬تمييز منصوب‪ ‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫عنشمرمة مشمجمراة‪ ‬‬ ‫ع ثل م‬ ‫قمل يممم التمزار ت‬ ‫ث م‬ ‫• قلم‪ : ‬فعل ماض مبني على الفتح‪ ‬‬ ‫• المزارع ‪ :‬فاعل مرفوع علمته الضمة‪ ‬‬ ‫• ثلث عشرة ‪ :‬عدد مبني على فتح الجزئين في محل نصب مفعول به‪  ‬‬ ‫• شجرة‪ : ‬تمييز منصوب علمته تنوين الفتح‪ ‬‬ ‫ح‪ ‬‬ ‫وقمط ممف مث م‬ ‫عنقودا ا من البل ـ‬ ‫عمشمر ت‬ ‫لثمة م‬ ‫• ثلثة عشر ‪ :‬عدد مبني على فتح الجزئين في محل نصب مفعول به‪ ‬‬ ‫• عنقودا‪ : ‬تمييز منصوب‬ ‫غمر ـ‬ ‫غنرمفاة‬ ‫عنشمرمة ت‬ ‫عمدتد ت‬ ‫ف التفندـق أ منرمبمع م‬ ‫م‬ ‫• أربع عشرة‪ :  ‬عدد مبني على فتح الجزئين في محل رفع خبر‪ ‬‬ ‫ظفا ا‬ ‫عمشمر تممو م‬ ‫عمدتد تمو م‬ ‫ظفيـه أ منرمبمعمة م‬ ‫و م‬ ‫• أربعة عشر‪ :  ‬اسم مبني على فتح الجزئين في محل رفع خبر‪ ‬‬ ‫عمشمر ـقنرشا ا‪  ‬‬ ‫ع ـكيلو ال ت‬ ‫خبـز ـب م‬ ‫ي تمبا ت‬ ‫خنممسمة م‬ ‫• بخمسة عشر ‪ :‬خمسة عشر ‪ :‬اسم مبني على فتح الجزئين في محل جر بحرف جر‬ ‫• قرشا ‪ :‬تمييز منصوب علمته تنوين الفتح‪ ‬‬ ‫عنشمرمة ـليراة‬ ‫ع في تلبنامن ـب م‬ ‫مبينما تيبا ت‬ ‫خنممس م‬ ‫• بخمس عشرة ‪ :‬عدد مبني على فتح الجزئين في محل جر‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫عنشمرمة فتااة‬ ‫عمشمر مفتاى وـس يم‬ ‫ت م‬ ‫عل يممم التمنحـستن على ن مفمقمـتـه ـستيممة م‬ ‫م‬ ‫• ستةعشر‪ : ‬عدد مبني على فتح الجزئين في محل نصب‪ ‬مفعول به‪ ‬‬ ‫• فتى‪ : ‬تمييز منصوب بتنوين مقدر على آخره‬ ‫• ست عشرة ‪ :‬عدد مبنى على فتح الجزئين في محل نصب‪ ‬مفعول به‬ ‫• فتاة ‪ :‬تمييز منصوب علمته تنوين الفتح‪ ‬‬ ‫عمدتد أفراـد بعض ا ت‬ ‫عمشمر مفنردا ا‬ ‫لسـر المعرـبييمـة ـبمسنبمعمة م‬ ‫يتقم يمدتر م‬ ‫• بسبعة عشر ‪ :‬عدد مبني على فتح الجزئين في محل جر بحرف‪ ‬الجر‬ ‫• فردا‪ : ‬تمييز منصوب‬ ‫عنشمرمة مشقاة‬ ‫بيمع من المعمارـة مسنبمع م‬ ‫• سبع عشرة‪ :  ‬سبع عدد مبني على فتح الجزئين في محل رفع نائب فاعل‬ ‫• شقة‪ : ‬تمييز منصوب‬ ‫ت‬ ‫عنشمرمة تنكمة مزين د‬ ‫جنى التمزار ت‬ ‫ع من ـثماـر ال يمزيتوـن مثماني م‬ ‫• ثماني عشرة‪ :  ‬عدد مبني على فتح الجزئين في محل نصب‪ ‬مفعول به‬ ‫ل‬ ‫عمشمر رطل ا من ال يمزيتوـن التم م‬ ‫خل م ـ‬ ‫وـتيسمعمة م‬ ‫• تسعة عشر‪ : ‬عدد مبني على فتح الجزئين في محل نصب معطوف‪ ‬على‪ ‬منصوب‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫ت المجريدـة ـعشرون صفحاة ‪ ،‬وفي ال يمصفنمحـة ا م‬ ‫عمدتد مصمفحا ـ‬ ‫لخيرـة ثلثون إعلنا ا‬ ‫م‬ ‫•‬ ‫عشرون‪ : ‬خبر مرفوع علمته الواو ‪ ،‬ملحق بجمع المذكر السالم‬ ‫•‬ ‫صفحة‪ : ‬تمييز منصوب‬ ‫•‬ ‫ثلثون‪ : ‬خبر مرفوع علمته الواو ‪ ،‬ملحق بجمع مذكرسالم‬ ‫•‬ ‫إعلنا‪ : ‬تمييز منصوب‬ ‫ت الـيرحلتة اثنين وثلثين يوما ا وثلثا وثلثين ليلاة‬ ‫استغرقم ن‬ ‫•‬ ‫استغرق‪ : ‬فعل ماض مبني على الفتح والتاء للتأنيث‬ ‫•‬ ‫الرحلة‪ : ‬فاعل مرفوع علمته الفتحة‪ ‬‬ ‫•‬ ‫اثنين‪ : ‬ظرف منصوب علمته الياء لنه مثنى‬ ‫•‬ ‫وثلثين‪ : ‬معطوفة على اثنين بالنصب وعلمتها الياء لنه ملحق‪ ‬بجمع المذكر السالم‬ ‫•‬ ‫ليلة‪ : ‬تمييز منصوب‬ ‫خنممس وعشرون ليلاة‬ ‫ممضى من الشهر أ ممرمبعمة وعشرون يوما ا و م‬ ‫•‬ ‫مضى ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح المقدر على آخره‬ ‫•‬ ‫من الشهر ‪ :‬جار ومجرور‬ ‫•‬ ‫أربعة‪ : ‬فاعل مرفوع علمته تنوين الضم‬ ‫•‬ ‫وعشرون ‪ :‬اسم معطوف على مرفوع علمته الواو لنه‪  ‬ملحق‪ ‬بجمع المذكر السالم‬ ‫•‬ ‫خمس‪ : ‬اسم معطوف على مرفوع علمته تنوين الضم‬ ‫•‬ ‫وعشرون‪ : ‬اسم معطوف على مرفوع علمته الواو لنه ملحق‪ ‬بجمع المذكر السالم‬ ‫ت وثلثون راكباة‬ ‫على الطائرـة م‬ ‫خمسمة وأربعون راكبا ا وـس م‬ ‫•‬ ‫خمسة‪ : ‬مبتدأ مؤخر مرفوع‬ ‫•‬ ‫وأربعون‪ : ‬اسم معطوف على مرفوع علمته الواو‬ ‫•‬ ‫ست‪ : ‬معطوف على مرفوع‬ ‫•‬ ‫وثلثون‪ : ‬معطوف على مرفوع‪  ‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫ت مثلمثاة وخمسين طامبعا ا وثماني وستين بطاقاة بريدياة‬ ‫مجممنع ت‬ ‫• ثلثة‪ : ‬مفعول به منصوب علمته الفتح‬ ‫• وخمسين‪ : ‬معطوف على منصوب علمته الياء‬ ‫• ثماني‪ : ‬معطوف على منصوب علمته فتحة مقدرة على الياء‬ ‫• وستين‪ : ‬معطوف على منصوب علمته الياء‬ ‫ادفعوا ثمانياة وثمانين دينارا ا ومسنبعا ا وخمسين ليراة‬ ‫• ثمانية‪ : ‬مفعول به منصوب علمته الفتحة‬ ‫• وثمانين‪ : ‬اسم معطوف على منصوب علمته الياء‬ ‫• سبعا ا‪ : ‬معطوف على منصوب علمته تنوين الفتح‬ ‫• وخمسين‪ : ‬معطوف على منصوب علمته الياء‬ ‫"إن هذا أخي له تسمع وتسعون نعجاة ولي نعجمة واحدة "‬ ‫• تسع‪ : ‬مبتدأ مؤخر مرفوع علمته تنوين الضم‬ ‫• وتسعون‪ : ‬معطوف على مرفوع علمته الواو‬ ‫• نعجاة‪ : ‬تمييز منصوب‬ ‫• نعجمة‪ : ‬مبتدأ مؤخر مرفوع علمته تنوين الضم‬ ‫• واحدة‪ : ‬نعت مرفوع علمته تنوين الضم‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫مثممتن المح يـرـك مئتة دينادر‬ ‫مئة ‪ :‬خبر مرفوع علمته الضمة وهو مضاف‬ ‫ت مئتي دينادرد ثمنا للمحرك‬ ‫دينار ‪ :‬مضاف إليه مجروردفع ت‬ ‫مئتي ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الياء لنه مثنى ‪ ،‬وحذفت نون المثنى لنه مضاف‬ ‫ت المح يـرمك الخر بثل ـ‬ ‫ث مئـة دينادر‬ ‫دينار ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪ ‬اشتري ت‬ ‫بثلث ‪ :‬اسم مجرور علمته الكسرة وهو مضاف‬ ‫مئة ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته الكسرة وهو مضاف‬ ‫دينار ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫ث مئدة وخمسمة وستون يوما ا‬ ‫في السنـة ثل ت‬ ‫ثلث ‪ :‬مبتدأ مؤخر مرفوع علمته الضمة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫مئة ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫وخمسة ‪ :‬اسم مرفوع ‪ ،‬لنه معطوف على مرفوع )ثلثة(‬ ‫وستون ‪ :‬معطوف على مرفوع ‪   ‬‬ ‫يوما ‪ :‬تمييز منصوب لــ )ستون(تخ ي مرمج في كليـة الهندسـة أربتع مئدة وواحمد وأربعون شابا ا‬ ‫أربع ‪ :‬فاعل مرفوع علمته الضمة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫مئة ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫وواحد ‪ :‬اسم معطوف على مرفوع )أربع(‬ ‫وأربعون ‪ :‬اسم معطوف على مرفوع )واحد(‬ ‫شابا ‪ :‬تمييز منصوب للسم )أربعون(‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫عشمر مسافرا ا‬ ‫كامن عدتد المسافرين عن طريـق الميناـء س م‬ ‫ت مئدة وأحمد م‬ ‫ست‪ : ‬خبر كان منصوب ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫مئة ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫وأحد عشر ‪ :‬اسم مبني على فتح الجزئين ‪ ،‬في محل نصب لنه معطوف على اسم منصوب )ست(‬ ‫مسافرا ‪ :‬تمييز منصوب للسم )أحد عشر(‬ ‫ت السفارتة تأشيرا ـ‬ ‫ت تدخودل لتسـع مئدة وثلثدة وسبعين مواطنا ا‬ ‫منح ن‬ ‫لتسع‪ : ‬اسم مجرور بحرف الجر ‪ ،‬علمته الكسرة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫مئة ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫وثلثة ‪ :‬اسم معطوف على مجرور‬ ‫وسبعين ‪ :‬اسم معطوف على مجرور ‪ ،‬وعلمته الياء‬ ‫مواطنا ‪ :‬تمييز منصوب بــ )سبعين(‬ ‫ت الحكومتة تسمع مئـة وثلثاة وعشرين طنا ا من السمدة‬ ‫استورد ن‬ ‫تسع ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الفتحة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫مئة‪ : ‬مضاف إليه مجرور‬ ‫وثلثة ‪ :‬اسم معطوف على منصوب‬ ‫وعشرين ‪ :‬اسم معطوف على منصوب ‪ ،‬علمته الياء‬ ‫طنا ‪ :‬تمييز منصوب للسم )عشرين(‬ ‫ت المهاجرين إلى الوطـن‬ ‫عامد مئا ت‬ ‫ت بمئا ـ‬ ‫عمدتد النسوـة العامل ـ‬ ‫ت النساـء‬ ‫مئات ‪ :‬فاعل مرفوع علمته الضمة يتقم يمدتر م‬ ‫بمئات ‪ :‬اسم مجرور علمته الكسرة‬ ‫ت الحكومتة مئا ـ‬ ‫ت المهاجرين غير الشرعيين‬ ‫مر يم‬ ‫حل م ن‬ ‫مئات ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الكسرة ‪ ،‬لنه ملحق بجمع المذكر السالم‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ت ضريبـة المبيعا ـ‬ ‫عمشمر دينارا ا‬ ‫كانت عائدا ت‬ ‫ت هذا العام تسمع مئدة وخمساة وأربعين ألفا ا ومئاة وسبعمة م‬ ‫تسع‪ : ‬خبر كان منصوب وهو مضاف‬ ‫مئة‪ : ‬مضاف إليه مجرور‬ ‫خمسة ‪ :‬معطوف على منصوب )تسع(‬ ‫أربعين ‪ :‬معطوف على منصوب )تسع(‬ ‫ألفا ‪ :‬تمييز منصوب‬ ‫مئة ‪ :‬معطوف على منصوب‬ ‫سبعة عشر ‪ :‬اسم مبني على فتح الجزيئين في محل نصب معطوف على منصوب‪.‬‬ ‫مئة ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫ديناران ‪ :‬معطوف على مرفوع – علمته اللف لنه مثنى ‪.‬‬ ‫دينارا ا‪ : ‬تمييز منصوب‬ ‫ت مئدة وديناران‬ ‫‪ ‬وحصلت دائرة الراضي في شهر واحد على عائدا د‬ ‫عمشمر ألفا ا وس ت‬ ‫ت مقدترها ثل ت‬ ‫ث مئـة ألف دوأنربتع مئدة واثنا م‬ ‫ثلث ‪ :‬خبر مرفوع علمته الضمة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫مئة ‪ :‬مضاف إليه مجرور‪/‬وهو مضاف‬ ‫ألف ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫أربع ‪ :‬معطوف على مرفوع ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫اثنا عشر ‪ :‬معطوف على مرفوع علمته اللف في الجزء الول ‪ ،‬والجزء الثاني مبني على الفتح‬ ‫ألفا ‪ :‬تمييز منصوب‬ ‫ست ‪ :‬معطوف على مرفوع ‪.

‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫•‬ ‫ت‬ ‫ث موظفا د‬ ‫عدد العاملين في المؤسسة ألتف موظ د‬ ‫ف ‪ ،‬وألمف وثل ت‬ ‫ألف ‪ :‬خبر مرفوع علمته تنوين الضم ‪ ،‬وهو مضاف‪ ‬‬ ‫موظف ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫ألف ‪ :‬معطوف على مرفوع ‪ ‬‬ ‫ثلث ‪ :‬معطوف على مرفوع وهو مضاف‬ ‫موظفات‪ : ‬مضاف إليه مجرور‬ ‫•‬ ‫عنشمرمة فتااة‬ ‫تخ يمرمج في قسم الحاسوب ألفان وسبتع مئدة وأرمبمع م‬ ‫ألفان ‪ :‬فاعل مرفوع علمته اللف‬ ‫سبع‪ : ‬معطوفة على مرفوع ‪ ،‬وهي مضافة‬ ‫•‬ ‫مئة‪ : ‬مضاف إليه مجرور‬ ‫أربع عشرة ‪ :‬اسم مبني على فتح الجزئين في محل رفع بالعطف على‪ ‬مرفوع‬ ‫فتاة ‪ :‬تمييز منصوب ‪ ‬‬ ‫•‬ ‫ف وأربتعمئدة وسبعمة وعشرون شابا‬ ‫تخ يمرمج في قسم الحاسوب ثلثتة آل د‬ ‫‪ ‬ثلثة ‪ :‬فاعل مرفوع ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫آلف ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫أربع ‪ :‬معطوف على مرفوع ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫مئة ‪ :‬مضاف إليه‬ ‫سبعة ‪ :‬معطوف على مرفوع‬ ‫عشرون ‪ :‬معطوف على مرفوع‬ ‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫ي‬ ‫ب واحمد‪ ‬‬ ‫وطال‬ ‫ف‬ ‫آل‬ ‫ة‬ ‫ت‬ ‫خمس‬ ‫ب‬ ‫ط‬ ‫ال‬ ‫ة‬ ‫كلي‬ ‫في‬ ‫ب‬ ‫الطل‬ ‫عمدتد‬ ‫د‬ ‫ـ‬ ‫ت‬ ‫ـ‬ ‫شابا ‪ :‬تمييز منصوب م‬ ‫م‬ ‫ي‬ ‫خمسة‪ : ‬خبر مرفوع وهو مضاف‬ ‫آلف ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫طالب ‪ :‬معطوف على مرفوع‬ ‫واحد ‪ :‬صفة مرفوعة ‪  ‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫•‬ ‫عمدتد الطالبا ـ‬ ‫ف وثلتثمئدة وطالبتان اثنتان‬ ‫ت في تكليـة التمريـض ستتة آل د‬ ‫م‬ ‫ستة ‪ :‬خبر مرفوع ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫آلف ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫ثلث‪ : ‬معطوف على مرفوع‪ ‬‬ ‫‪ ‬مئة ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫طالبتان ‪ :‬معطوف على مرفوع ‪ ،‬علمته اللف‬ ‫اثنتان ‪ :‬صفة مرفوعة ‪  ‬‬ ‫•‬ ‫عمشمر الفا ا وستتة طلب‪ ‬‬ ‫تمقم ي مدمم لمتحاـن الشهادـة الثانويـة مثلمثمة م‬ ‫ثلثمة عشمر ‪ :‬اسم مبني على الفتح ‪ ،‬في محل رفع فاعل‬ ‫ألفا ‪ :‬تمييز منصوب‬ ‫وستة‪ : ‬معطوف على ما محله الرفع‬ ‫طلب ‪ :‬مضاف اليه مجرور‬ ‫•‬ ‫ف‪ ‬‬ ‫ف وتسـعـمئدة وخمسدة وتسعين أربمع مئـة أل د‬ ‫بلغت أرقاتم السيارات عامم ال د‬ ‫ألف ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫تسع ‪ :‬معطوف على مجرور‬ ‫مئة ‪ :‬معطوف على مجرور‬ ‫خمسة ‪ :‬معطوف على مجرور علمته تنوين الكسر‬ ‫تسعين ‪ :‬معطوف على مجرور علمته الياء‬ ‫أربع ‪ :‬مفعول به منصوب للفعل )بلغ(‬ ‫مئة‪ : ‬مضاف إليه وهو مضاف‬ ‫ألف ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫•‬ ‫ت انتاـج السيارا ـ‬ ‫عدتد العماـل العاملين في إحدى شركا ـ‬ ‫ت مليوني عامدل‬ ‫يبلتغ م‬ ‫مليوني ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الياء لنه مثنى ‪ ،‬وهو مضاف وقد حذفت‪ ‬منه النون لهذا السبب ‪.‬‬ ‫دينار ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪.‬‬ ‫عامل ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫عمشمر مليونا‬ ‫يبلتغ عدتد تس ي‬ ‫كاـن قطر ثلثمة ملييـن نسمدة بينما يبلغ عدتد سكان السعودية أكثمر من تسعمة م‬ ‫ثلثة‪ : ‬مفعول به منصوب علمته الفتحة وهو مضاف‬ ‫مليين‪ : ‬مضاف إليه مجرور علمته الكسرة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫نسمة ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫تسعة عشر ‪ :‬اسم مبني على فتح الجزئين ‪ ،‬في محل جر )بمن(‬ ‫مليونا‪ : ‬تمييز منصوب‬ ‫•‬ ‫تنتتج بعتض دوـل منظمـة أوـبنك اربعمة ملييمن ومئتين وخمساة وعشرين ألمف برميدل في السبوع‬ ‫أربعة‪ : ‬مفعول به منصوب علمته الفتحة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫مليين‪ : ‬مضاف اليه مجرور علمته الفتحة لنه ممنوع من الصرف‬ ‫ومئتين ‪ :‬اسم معطوف بالنصب على )أربعة(‬ ‫وخمسة‪ : ‬اسم معطوف بالنصب‬ ‫وعشرين ‪ :‬اسم معطوف بالنصب‬ ‫ألف‪ : ‬تمييز منصوب لــ )عشرين( وهو مضاف‬ ‫برميل مضاف إليه مجرور‬ ‫•‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫•‬ ‫ي القصمر بمليوـن دينادر‬ ‫اشترى الثر يت‬ ‫بمليون ‪ :‬مليون اسم مجرور بحرف الجر علمته الكسرة ‪ ،‬وهو مضاف ‪.

‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫•‬ ‫عنشمرمة ملييمن وسبمع مئدة وواحدا ا وعشرين الفا ا وثلمثمئدة وبرميل ا واحدا ا‬ ‫تنتج دومل أخرى م‬ ‫عشرة ‪ :‬مفعول به منصوب ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫مليين ‪ :‬مضاف إليه مجرور بالفتحة‬ ‫وسبع‪ : ‬اسم معطوف بالنصب على )عشرة( ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫مئة ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫وواحدا ا ‪ :‬اسم معطوف على منصوب‬ ‫وعشرين ‪ :‬اسم معطوف على منصوب‬ ‫ألفا ا ‪ :‬تمييز منصوب لــ )عشرين(‬ ‫وثلث ‪ :‬اسم معطوف على منصوب ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫مئة ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫وبرميل‪ : ‬اسم معطوف على منصوب‬ ‫واحدا ا ‪ :‬صفة منصوبة‬ ‫•‬ ‫ف أل ـ‬ ‫عدتد سكاـن اليصين مليامر وأربتع مئـة ال ـ‬ ‫ف )مليوـن( نسمدة‬ ‫مليار‪ :      ‬خبر مرفوع علمته تنوين الضم‬ ‫وأربع‪ :     ‬اسم معطوف على مرفوع وهو مضاف‬ ‫مئة‪ :        ‬مضاف إليه مجرور‬ ‫ألف‪ :       ‬مضاف إليه مجرور‬ ‫ألف‪ :       ‬توكيد لفظي لمجرور‬ ‫مليون‪ :     ‬مضاف إليه مجرور علمته الكسرة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫نسمة‪ :      ‬مضاف إليه مجروربينما يقترب عدتد سكاـن العال ممـ من ثلثـة مليارا ـ‬ ‫ت نسمدة‬ ‫ثلثمة‪ :     ‬اسم مجرور علمته الكسرة وهو مضاف‬ ‫مليارات‪ :  ‬مضاف إليه مجرور وهو مضاف‬ ‫نسمة‪ :     ‬مضاف إليه مجرور‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬وهو‪ ‬مضاف‬ ‫•‬ ‫ت‪ ‬‬ ‫عيادة كم طبيبا ا تزنر م‬ ‫عيادة ‪ :‬مبتدأ مرفوع ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫كم ‪ :‬اسم مبني في محل جر بالضافة‬ ‫طبيبا ا ‪ :‬تمييز منصوب‪ ‬‬ ‫•‬ ‫مكنم ساعاة غبت هذا الفصل‬ ‫كم ‪ :‬اسم مبني في محل نصب ظرف‬ ‫ساعة‪ : ‬تمييز منصوب‬ ‫غبت‪ : ‬فعل وفاعل‬ ‫هذا‪ : ‬اسم إشارة مبني على السكون في محل نصب بحذف‪ ‬حرف الجر‪ ‬‬ ‫الفصل ‪ :‬بدل من منصوب‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫•‬ ‫مكنم مصنعا ا في المنطقة‬ ‫مكم ‪ :‬اسم استفهام مبني على السكون في محل رفع خبر مقدم‬ ‫مصنعا ا ‪ :‬تمييز منصوب‬ ‫في المنطقة ‪ :‬شبه جملة في محل رفع خبر مكنم قرشا ا مصرفت‪ ‬‬ ‫مك نم ‪ :‬اسم استفهام مبني على السكون في نصب مفعول به‪   ‬‬ ‫قرشا ا ‪ :‬تمييز منصوب‬ ‫صرفت ‪ :‬فعل وفاعل‪ ‬‬ ‫•‬ ‫بك منم دينارا ا تيباع كيلو الجوز‪ ‬‬ ‫بكم ‪ :‬كم اسم مبني على السكون في محل جر بالباء‪  ‬‬ ‫دينار اا ‪ :‬تمييز منصوب ويجوز أن تكون مجرورة بالضافة‪   ‬‬ ‫يباع‪ : ‬فعل مضارع مجهول فاعلهكيلو ‪ :‬نائب فاعل مرفوع بضمة مقدرة على آخره ‪ .

‫نماذج من العراب‬ ‫العدد‬ ‫•‬ ‫ب علمت‬ ‫كم طال د‬ ‫كم ‪ :‬اسم مبني على السكون في محل نصب مفعول به‬ ‫طالب ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫علمت ‪ :‬فعل وفاعل‬ ‫•‬ ‫كم من كتاب قرأت‬ ‫كم ‪ :‬اسم مبني في محل نصب مفعول به‬ ‫من كتاب ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور‬ ‫•‬ ‫ب‪ ‬‬ ‫كأين ـمنن تممشيردد مترك ن‬ ‫ت الحر ت‬ ‫كأين‪ : ‬اسم مبني على السكون في محل نصب مفعول به‪ ‬‬ ‫من مشرد ‪ :‬شبه جملة متعلقة بكأين‪ ‬‬ ‫تركت‪ : ‬فعل ماض مبني على الفتح‬ ‫الحرب ‪ :‬فاعل مرفوع‬ ‫•‬ ‫ع أضير بالبشريمة‪ ‬‬ ‫كأين من اخترا ن‬ ‫كأين ‪ :‬اسم مبني على السكون في محل رفع مبتدأ‬ ‫من اختراع ‪ :‬جار ومجرور‬ ‫أضر ‪ :‬فعل ماض وفاعله مستتر‬ ‫البشرية ‪ :‬مفعول به منصوب‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫نماذج من العراب‬ ‫الستثناء‬ ‫عرفت المدعوين إل واحدا ا ‪:‬‬ ‫ت( والضمير في محل رفع فاعل‬ ‫• عرف ‪ :‬فعل مادض مبني على السكون لتصاله بضمير المتكلم ) ت‬ ‫• المدعوين ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الياء لنه جمع مذكر سالم‪ ‬‬ ‫• إل ‪ :‬أداة استثناء حرف مبني على السكون‬ ‫• واحدا ا ‪ :‬مستثنى منصوب علمته تنوين الفتح‬ ‫‪ ‬‬ ‫تعاملت مع المصارف إل مصرفين ‪:‬‬ ‫• تعاملت ‪ :‬فعل وفاعل‬ ‫• مع المصارف ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور‬ ‫• إل ‪ :‬حرف مبني على السكون‬ ‫• مصرفين ‪ :‬مستثنى منصوب علمته الياء لنه مثنى‬ ‫رجع الصيادون إل شبامكهم ‪:‬‬ ‫• رجع ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح‪ ‬‬ ‫• الصيادون ‪ :‬فاعل مرفوع علمته الواو‬ ‫• ل ‪ :‬حرف مبني على السكون‬ ‫• شباك ‪ :‬مستثنى منصوب علمته الفتحة وهو مضاف‬ ‫• هم ‪ :‬في محل جر بالضافة‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‫نماذج من العراب‬
‫الستثناء‬

‫ب‬
‫ما أتم الدورامن حول المضمار أحد غيمر ‪ ,‬غيتر لع د‬
‫• غير ‪ :‬مستثنى منصوب‬
‫• غير ‪ :‬بدل مرفوع‬
‫ما صدقت أحدا ا غيمر ‪ ،‬غيمر عاددل‬
‫• غير ‪ :‬مستثنى منصوب‬
‫• غير ‪ :‬بدل منصوب‪ ‬‬
‫ما وثقت بتاجر سوى‪ ،  ‬عبيدد‬
‫• سوى ‪ :‬مستثنى منصوب‬
‫• سوى ‪ :‬بدل مجرور‬
‫ما كتبت من الرسالة سوى فصلين‬
‫• سوى ‪ :‬مستثنى منصوب‬
‫• سوى ‪ :‬بدل مجرور‬
‫فهرس نماذج من العراب‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫نماذج من العراب‬
‫الظرف‬

‫تيوصي الطباتء أنن يتن مظ ي ممف الفمتم صبامح مسامء‬
‫• يوصي ‪ :‬فعل مضارع مرفوع بضمة مقدرة على آخره ‪.‬‬
‫• الطباء ‪ :‬فاعل مرفوع بضمة على آخره ‪.‬‬
‫• أن ‪ :‬حرف نصب مبني على السكون ‪.‬‬
‫• ينظف ‪ :‬فعل مضارع منصوب ‪ ،‬مجهول فاعله ‪.‬‬
‫• الفم ‪ :‬نائب فاعل مرفوع ‪.‬‬
‫• صبامح مسااء ‪ :‬ظرف مبني على الفتح ‪ ،‬في محل نصب ‪.‬‬
‫قميدمم المتناظراـن رأين تمختلفين‬
‫• قدم ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح‬
‫• المتناظران ‪ :‬فاعل مرفوع ‪ ،‬علمته اللف ‪.‬‬
‫• رأين ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الياء ‪.‬‬
‫• مختلفين ‪ :‬صفة مجرورة علمتها الياء ‪.‬‬

‫ج مبينمن مبينمن‬
‫وقمف تمقمـيدتم البرنام ـ‬
‫• وقف ‪ :‬فعل مادض مبني على الفتح ‪.‬‬
‫• مقدم ‪ :‬فاعل مرفوع ‪ ،‬وهو مضاف ‪.‬‬
‫• البرنامج ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪.‬‬
‫• بين بين ‪ :‬ظرف مبني على فتح الجزئين في محل نصب ‪.‬‬
‫فهرس نماذج من العراب‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫نماذج من العراب‬
‫الظرف‬

‫ت أي تملصقا ا ‪.‬‬
‫ت مبين م‬
‫هو جاري مبين م‬
‫•‬
‫هو ‪ :‬ضمير مبني على الفتح ‪ ،‬في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬
‫•‬
‫جار ‪ :‬خبر مرفوع بضمة مقدرة على آخره ‪ ،‬وهو مضاف ‪.‬‬
‫•‬
‫ي ‪ :‬ضمير مبني في محل مضاف إليه ‪.‬‬
‫•‬
‫بيت بيت ‪ :‬اسم مبني على فتح الجزئين في محل نصب حال ‪.‬‬
‫ي مسمبأ ‪.‬‬
‫تفرقوا مشمذمر مممذمر )متفرقين( وتفرقوا أيد م‬
‫•‬
‫تفرق ‪ :‬فعل ماض مبني على الضم ‪ ،‬لتصاله بواو الجماعة وهي ضمير مبني في محل رفع فاعل ‪.‬‬
‫•‬
‫شذر مذر ‪ :‬اسم مبني على فتح الجزئين ‪ ،‬في محل نصب حال ‪.‬‬
‫عنشمرمة ليراة ‪.‬‬
‫مصمرنف ت‬
‫عمشمر دينارا ا ‪ ،‬إحدى م‬
‫ت أحمد م‬
‫•‬
‫صرفت ‪ :‬فعل وفاعل‬
‫•‬
‫احدى ‪ :‬اسم مبني على فتح الجزئين في محل نصب مفعول به ‪.‬‬
‫•‬
‫دينارا ا ‪ :‬تمييز منصوب ‪.‬‬

‫عنشمرمة ليراة ‪.‬‬
‫عمشمر دينارا ا ‪ ،‬ومسنبمع م‬
‫ثمتن متر ال يترخامـ ثلثمة م‬
‫•‬
‫ثلثة عشر ‪ :‬اسم مبني على فتح الجزئين ‪ ،‬في محل رفع خبر ‪.‬‬
‫•‬
‫سبع عشرة ‪ :‬اسم مبني على فتح الجزئين ‪ ،‬في محل رفع خبر ‪.‬‬
‫عنشمرمة ليراة ‪.‬‬
‫اشتري ت‬
‫عمشمر دينارا ا ‪ ،‬وثمانمي م‬
‫ت الـمنعط ممف ـبـستممة م‬
‫•‬
‫ستة عشر ‪ :‬اسم مبني على فتح الجزئين ‪ ،‬في محل جر ‪.‬‬
‫•‬
‫ثماني عشر ‪ :‬اسم مبني على فتح الجزئين ‪ ،‬في محل جر ‪.‬‬

‫فهرس نماذج من العراب‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫نماذج من العراب‬
‫السماء المبنية‬

‫ب العالميـة الثانيـة ‪.‬‬
‫مـهمد بيرنل هاربنر معركاة جوياة في الحر ـ‬
‫•‬
‫شهد ‪ :‬فعل ماض مبني على السكون ‪.‬‬
‫•‬
‫بيرل هاربر ‪ :‬اسم مبني على ما سمع عليه في محل رفع فاعل ‪.‬‬
‫•‬
‫معركة ‪ :‬مفعول به منصوب ‪.‬‬
‫ل‪.‬‬
‫ريودي جانيرو عاصممة البرازي ـ‬
‫•‬
‫ريودي جانيرو ‪ :‬اسم مبني على ما سمع عليه في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬
‫•‬

‫بيونج يانج ‪ :‬اسم مبني على ما سمع عليه في محل جر بحرف الجر ‪  .‬ز‬

‫ت آثامر مبنعل ممب يمك ‪.‬‬
‫تزر ت‬
‫•‬
‫زرت ‪ :‬فعل وفاعل ‪.‬‬
‫•‬
‫آثار ‪ :‬مفعول به منصوب ‪.‬‬
‫•‬
‫بل منعمل ‪ :‬اسم مبني على الفتح ‪ .‬مب يمك ‪ :‬مضاف إليه مجرور بالفتحة ‪ ،‬لنه ممنوع من الصرف ‪  .‬‬
‫ت ل منحمم مدينمة محتلمة ‪.‬‬
‫مبين م‬
‫•‬
‫بيت ‪ :‬اسم مبني على الفتح ‪.‬‬
‫•‬
‫لحم ‪ :‬مضاف إليه مجرور بالفتحة ‪ ،‬ممنوع من الصرف ‪  .‬‬
‫ت‪.‬‬
‫حنضمرممنو م‬
‫أقيمم ممنصن ممع للبتروكيمائيات في م‬
‫•‬
‫أقيم ‪ :‬فعل ماـض مبني على التفح ‪ ،‬مجهول فاعل ‪.‬‬
‫•‬
‫مصنع ‪ :‬نائب فاعل مرفوع ‪ .‬البيتروكيميائيات ‪ :‬اسم مجرور بالياء علمته الكسرة ‪.‬‬
‫•‬
‫حضر ‪ :‬اسم مبني على الفتح ‪ .‬موت ‪ :‬اسم مجرور علمته الفتحة لنه ممنوع من الصرف ‪  .‬‬

‫فهرس نماذج من العراب‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫نماذج من العراب‬
‫السماء المبنية‬

‫ب في الساحـة ‪.‬‬
‫ل طال ـ م‬
‫• ل ‪ :‬حرف يفيد نفي الجنس مبني على السكون ‪.‬‬
‫• طالب ‪ :‬اسم ل مبني على الفتح ‪.‬‬
‫• في الساحة ‪ :‬جار ومجرور في محل رفع خبر ل ‪  .‬‬
‫حذامـ‬
‫حذامـ فصدقوها ‪              ‬فإ ي من القومل ما قال ن‬
‫إذا قال ن‬
‫ت م‬
‫ت م‬
‫• إذا ‪ :‬حرف مبني على السكون ‪ ،‬يفيد الشرط ‪.‬‬
‫• قالت ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح ‪ ،‬والتاء للتأنيث ‪.‬‬
‫• حذام ‪ :‬اسم مبني على الكسر ‪ ،‬في محل رفع فاعل ‪.‬‬
‫• ف ‪ :‬حرف مبني على الفتح ‪ ،‬ل محل له ‪.‬‬
‫• صدقوا ‪ :‬فعل أمر مبني على حذف النون ‪ ،‬والواو في محل رفع فاعل ‪.‬‬
‫• ها ‪ :‬ضمير مبني في محل نصب مفعول به ‪.‬‬
‫• إن ‪ :‬حرف مبني على الفتح ‪ .‬القول ‪ :‬اسم إن منصوب ‪.‬‬
‫• ما ‪ :‬اسم موصول في محل رفع خبر إن ‪ .‬قالت ‪ :‬فعل ماض ‪.‬‬
‫• حذام ‪ :‬اسم مبني على الكسر في محل رفع فاعل ‪ .‬والجملة من الفعل والفاعل ‪ ،‬صلة الموصول ل محل‬
‫لها‪.‬‬

‫فهرس نماذج من العراب‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫نماذج من العراب‬
‫السماء المبنية‬

‫ت مقطامـ وتسهامد ‪ ،‬إنذ سافرنا ‪.‬‬
‫ع ت‬
‫مويدم ن‬
‫•‬
‫ودعت ‪ :‬فعل وفاعل ‪.‬‬
‫•‬
‫قطام ‪ :‬اسم مبني على الكسر ‪ ،‬في محل نصب مفعول به ‪.‬‬
‫•‬
‫سهاد ‪ :‬اسم معطوف على محل قطام بالنصب ‪.‬‬
‫‪ ‬هاـتتف مقطامـ مشغومل ‪.‬‬
‫•‬
‫هاتف ‪ :‬مبتدأ مرفوع ‪ ،‬وهو مضاف ‪.‬‬
‫•‬
‫قطام ‪ :‬اسم مبني على الكسر ‪ ،‬في محل جر مضاف إليه ‪.‬‬
‫•‬
‫مشغول ‪ :‬خبر مرفوع ‪  .‬‬
‫سيبويـه أمحتد أساتذـة النحـيو العربـيي ‪.‬‬
‫•‬
‫سيبويه ‪ :‬اسم مبني على الكسر ‪ ،‬في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬
‫•‬
‫أحد ‪ :‬خبر مرفوع ‪.‬‬
‫•‬
‫أساتذة ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪.‬‬
‫•‬
‫النحو ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪.‬‬
‫•‬
‫العربي ‪ :‬صفة لمجرور ‪.‬‬
‫‪ ‬أ تقمـيدتر سيبويـه وآرامءته ‪.‬‬
‫•‬
‫أقدر ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬وفاعله مستتر فيه تقديره أنا ‪.‬‬
‫•‬
‫سيبويه ‪ :‬اسم مبني على الكسر ‪ ،‬في محل نصب مفعول به ‪.‬‬
‫•‬
‫آراء ‪ :‬اسم معطوف بالنصب على المنصوب ‪  .‬‬
‫ت على سيبويـه ‪.‬‬
‫تممعل ي منم ت‬
‫•‬
‫على سيبويه ‪ :‬اسم مبني على الكسر ‪ ،‬في محل جر بحرف الجر ‪  .‬‬

‫فهرس نماذج من العراب‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫نماذج من العراب‬
‫السماء المبنية‬

‫عـرتفمك ـمنن قمنبتل وـمنن مبنعتد‬
‫أم ن‬
‫•‬
‫أعرف ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬وفاعله مستتر تقديره أنا ‪.‬‬
‫•‬
‫ك ‪ :‬ضمير مبني على الفتح ‪ ،‬في محل نصب مفعول به ‪.‬‬
‫•‬
‫قبل ‪ :‬ظرف مبني على الضم مقطوع عن الضافة ‪ ،‬في محل جر ‪.‬‬
‫•‬
‫بعد ‪ :‬ظرف مبني على الضم مقطوع عن الضافة ‪ ،‬في محل جر ‪  .‬‬
‫ل مينمس غيتر‬
‫•‬
‫ليس ‪ :‬فعل ماض ناقص مبني على الفتح ‪.‬‬
‫•‬
‫غير ‪ :‬ظرف مبني على الضم ‪ ،‬في محل رفع اسم ليس ‪ ،‬التقدير ليس غير الساعتين وقتا ‪.‬‬
‫‪ ‬يا وائتل ‪ ،‬مرحبا ا ‪.‬‬
‫•‬
‫وائل ‪ :‬منادى مبني على الضم ‪ ،‬في محل نصب ‪.‬‬
‫•‬
‫مرحبا ا ‪ :‬مفعول مطلق منصوب ‪   .‬‬
‫يا سماح ‪.‬‬
‫•‬
‫يا ‪ :‬حرف نداء مبني على السكون ‪.‬‬
‫•‬
‫سماح ‪ :‬اسم مبني على الكسر ‪ ،‬في محل رفع منادى علم على أنه منصوب منادى‬
‫‪ ‬يا عذاب ‪.‬‬
‫•‬
‫عذاب ‪ :‬اسم مبني على الكسر ‪ ،‬في محل رفع منادى علم ‪ ،‬على أنه منصوب ‪.‬‬

‫فهرس نماذج من العراب‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫نماذج من العراب‬
‫الحروف المبنية‬

‫أمسافمر أخواك ‪.‬‬
‫•‬
‫أ ‪ :‬حرف مبني على الفتح ل محل له ‪.‬‬
‫•‬
‫مسافر ‪ :‬مبتدأ مرفوع وهو اسم فاعل عامل فيما بعده ‪.‬‬
‫•‬
‫أخوا ‪ :‬فاعل مرفوع علمته اللف ‪ ،‬سد مسد الخبر وهو مضاف ‪.‬‬
‫•‬
‫ك ‪ :‬في محل جر بالضافة ‪.‬‬
‫ما مقصر معلموك ‪.‬‬
‫•‬
‫ما ‪ :‬حرف مبني على السكون ‪.‬‬
‫•‬
‫مقصر ‪ :‬مبتدأ مرفوع‪ ،‬وهو اسم فاعل ‪.‬‬
‫•‬
‫معلموك ‪ :‬فاعل لسم الفاعل مرفوع علمته الواو سد مسد الخبر‪ ،‬وهو مضاف ‪.‬‬
‫•‬
‫ك ‪ :‬في محل جر بالضافة ‪.‬‬
‫ما مذمومم أخلقك‬
‫•‬
‫ما ‪ :‬حرف مبني على السكون ل محل له‬
‫•‬
‫مذموم ‪ :‬مبتدأ مرفوع ‪ .‬وهو اسم مفعول‬
‫•‬
‫أخلق ‪ :‬نائب فاعل مرفوع سد مسد الخبر ‪ ،‬وهو مضاف‬
‫•‬
‫ك ‪ :‬في محل جر بالضافة‬
‫أم ـ‬
‫عراق ي مي صديقتمك‬
‫•‬
‫الهمزة ‪ :‬حرف مبني ل محل له‬
‫•‬
‫عراقي ‪ :‬مبتدأ مرفوع ‪ ،‬وهو اسم منسوب تيعامل معاملة اسم المفعول صرفيا ‪،‬‬
‫•‬
‫ب صديتقك للعراق‬
‫والتقدير أمنسو م‬
‫•‬
‫صديق ‪ :‬نائب فاعل للسم المنسوب – اسم المفعول مرفوع س ي مد مسد الخبر‪ ، -‬وهو مضاف‬
‫•‬
‫ك ‪ :‬في محل جر بالضافة‬

‫فهرس نماذج من العراب‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫نماذج من العراب‬
‫الفعال المبنية‬

‫عنن رده أمس الذي مم يمر على قتنرـبـه‪ ‬‬
‫ل منم ي مفن م‬
‫عمرمف الن نمساتن مقداره يعجز أ منهتل ال منرـض م‬
‫خـر المموملى معلى عبده لو م‬
‫•‬
‫لو ‪ :‬أداة شرط غير جازمة ‪ ،‬حرف الشرط يفيد امتناع ) الجواب ( لمتناع ) الشرط ( ‪.‬‬
‫•‬
‫عرءف ‪ :‬فعل ماض مبنى على الفتح ‪.‬‬
‫•‬
‫النسامن ‪ :‬فاعل مرفوع وعلمة رفعه الضمة الظاهرة على آخره ‪.‬‬
‫•‬
‫مقداءرمه ‪ :‬مفعول به منصوب وعلمة نصبه الفتحه الظاهرة على آخره ‪ ،‬الهاء ‪ :‬ضمير مبنى على الضم في محل جر على أنه مضاف إليه ‪.‬‬
‫والجملة من الفعل والفاعل جملة الشرط ‪.‬‬
‫•‬
‫لم ‪ :‬حرف نفي وجزم وقلب ‪.‬‬
‫•‬
‫يفخر ‪ :‬فعل مضارع مجزوم بلم وعلمة جزمه سكون آخره ‪ ،‬وكسر للتقاء الساكنين ‪.‬‬
‫•‬
‫المولى ‪ :‬فاعل مرفوع وعلمة رفعة الضمة المقدرة على اللف منع من ظهورها التعذر ‪.‬‬
‫•‬
‫على ‪ :‬حرف جر ‪.‬‬
‫•‬
‫عبددده ‪ :‬اسم مجرور بعلى وعلمة جره الكسرة الظاهرة على آخره والجار والمجرور متعلقان بالفعل يفخر ‪ ،‬الهاء ‪ :‬ضمير مبنى على الكسر في محل‬
‫جر مضاف إليه والجملة من الفعل والفاعل ل محل لها من العراب لنها جواب شرط غير جازم ‪.‬‬
‫•‬
‫أمس د ‪ :‬اسم مبنى على الكسر في محل رفع على أنه مبتدأ ‪.‬‬
‫•‬
‫الذي ‪ :‬اسم موصول مبنى في محل رفع صفة أمس ‪.‬‬
‫•‬
‫منر ‪ :‬فعل ماض مبنى على الفتح ‪ ،‬والفاعل ضمير مستتر تقديرة هو يعود على أمس والجمله من الفعل والفاعل ل محل لها من العراب لنها‬
‫صلة السم الموصول ‪.‬‬
‫•‬
‫على قردبده ‪ :‬جار ومجرور متعلقان بمحذوف منصوب على أنه حال من أمس ‪ ،‬والهاء ‪ :‬ضمير مبنى على الكسر في محل جر مضاف إليه ‪.‬‬
‫•‬
‫يعجز ‪ :‬فعل مضارع لتجرده عن الناصب والجازم وعلمة‪ ‬رفعه ضم آخره ‪ ،‬أهل ‪ :‬فاعل مرفوع بالضمة الظاهرة على آخره وهو مضاف ‪.‬‬
‫•‬
‫الرض ‪ :‬مضاف إليه مجرور بالكسرة الظاهرة على آخره ‪.‬‬
‫•‬
‫عن رده ‪ :‬جار ومجرور متعلقان بالفعل يعجز والهاء ضمير مبنى على الكسر في محل‪  ‬جر مضاف إليه وجملة يعجز أهل الرض من الفعل‬
‫والفاعل في محل رفع خبره ‪.‬‬

‫فهرس نماذج من العراب‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫نماذج من العراب‬
‫الفعال المبنية‬

‫خينـر‬
‫ت ل ـل ن م‬
‫إـمذا تنوـدين م‬
‫• إذا ‪ :‬ظرف لما يستقبل‪ ‬من الزمان خافض لشرطه منصوب بجوابه مبنى على السكون في محل نصب ‪ ،‬وهو أداة شرط غير‬
‫جازمة ول يليه إل الفعل ظاهرا ا أو مقدرا ا ‪.‬‬
‫ت ‪ :‬فعل ماض مبنى على السكون لتصاله بضمير رفع متحرك مبنى للمجهول ‪ ،‬التاء ‪ :‬ضمير مبنى على الفتح في‬
‫• نوديت ء‬
‫محل رفع نائب فاعل ‪ ،‬والجملة في محل جر بإضافة إذا إليها ‪.‬‬
‫• للخير د‪ :‬اللم ‪ :‬حرف جر ‪ .‬الخير ‪ :‬اسم مجرور باللم وعلمة جرة كسر آخره ‪ ،‬والجار والمجرور متعلقان بالفعل نودي ‪.‬‬
‫مفك تنن أ م يمومل مس يمباـق‬
‫• فكتن ‪ :‬الفاء ‪ :‬رابطة لجواب الشرط ‪ ،‬كن ‪ :‬فعل أمر ناقص مبنى على السكون يدخل على المبتدأ والخبر يرفع الول فيسمى‬
‫اسمه وينصب الثاني فيسمى خبره ‪ ،‬واسمه ضمير مستتر تقديرة أنت ‪.‬‬
‫• أءوءل ‪ :‬خبر كان منصوب بالفتحة الظاهرة على آخره وهو مضاف ‪.‬‬
‫• س نءبادق ‪ :‬مضاف إليه مجرور بالكسرة الظاهرة على آخرة‪ ‬والجملة من كان واسمها وخبرها ل محل لها من العراب جواب‬
‫الشرط‪. ‬‬
‫ت مفانستمنعـصنم‬
‫عوـدين م‬
‫موإـنن ت‬
‫• وإن ‪ :‬الواو ‪ :‬حرف عطف ‪ ،‬إن ‪ :‬حرف شرط يجزم فعلين الول فعل شرط والثاني جوابه‪ ‬وجزاؤه ‪.‬‬
‫ت ‪ :‬فعل ماض مبنى على السكون في محل جزم على أنه فعل شرط وهو مبنى للمجهول ‪ ،‬التاء ‪ :‬ضمير مبنى على‬
‫• عوديت ء‬
‫الفتح في محل رفع نائب فاعل ‪.‬‬
‫• فاستعصتم ‪ :‬الفاء ‪ :‬رابط لجواب الشرط ‪ .‬استعصتم ‪ :‬فعل أمر مبنى على السكون ‪ ،‬والفاعل ضمير مستتر تقديره أنت ‪ ،‬والجملة‬
‫في محل جزم على أنها جواب شرط جازم ‪.‬‬
‫خل مـق‬
‫ـبـآمدادب وأ م ن‬
‫ب ‪ :‬جار ومجرور بالفعل استعصم ‪.‬‬
‫• بآدا د‬
‫• وأخلق د ‪ :‬الواو ‪ :‬حرف عطف ‪ ،‬أخلق د ‪ :‬اسم معطوف على آداب مجرور بالكسرة الظاهرة على آخرة ‪.‬‬

‫فهرس نماذج من العراب‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫نماذج من العراب‬
‫الضمائر‬

‫م‬
‫ب تجتسوتممنا‬
‫ي متهوتن م‬
‫عل مينمنا أنن تتمصا م‬
‫• يهومن ‪ :‬فعل مضارع مرفوع لتجرده عن الناصب والجازم وعلمة رفعه الضمة الظاهرة على آخره‪.‬‬
‫• علينا ‪ :‬على ‪ :‬حرف جر ‪ .‬ونا ‪ :‬ضمير متصل مبنى على السكون في محل جر والجار والمجرور متعلقان‬
‫بيهون ‪.‬‬
‫ب ‪ :‬فعل مضارع منصوب بأن وعلمة‪ ‬نصبه الفتحه الظاهرة على آخره‬
‫• أن ‪ :‬حرف مصدرى موصول ‪ .‬تصا ء‬
‫وهو مبنى للمجهول ‪.‬‬
‫• جسوممنا ‪ :‬نائب فاعل مرفوع بالضمة الظاهرة على آخره ‪ ،‬نا ‪ :‬ضمير مبنى على السكون في محل جر‬
‫مضاف إليه ‪ .‬وجملة تصاب جسومنا‪ ‬لمحل لها من العراب صلة الحرف الموصول ‪ .‬وأن وصلتها مؤولة‬
‫بالمصدر في محل رفع فاعل الفعل يهون والتقدير يهون علينا أصابة جسومنا ‪.‬‬
‫عتقوتل‬
‫عرامض ل ممنا مو ت‬
‫موتمنسل ممم أ م ن‬
‫• وتسلم ‪ :‬الواو ‪ :‬حرف عطف ‪ ،‬تسلم ‪ :‬فعل مضارع معطوف على يهون منصوب ‪.‬‬
‫• أعرامض ‪ :‬فاعل مرفوع بالضمة الظاهرة على آخره ‪.‬‬
‫• ‪ ‬لنا ‪ :‬اللم حرف جر ‪ ،‬نا ‪ :‬ضمير مبنى على السكون في محل جر ‪ ،‬والجار والمجرور متعلقان بالفعل تسلم ‪،‬‬
‫أو بمحذوف مرفوع صفة لعراض أي موجودة ‪.‬‬
‫• وعقول ‪ :‬الواو ‪ :‬حرف عطف ‪ ،‬عقومل ‪ :‬اسم معطوف على أعراض مرفوع بالضمه الظاهرة ‪.‬‬

‫فهرس نماذج من العراب‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫نماذج من العراب‬
‫الضمائر المنفصلة‬

‫ي شكمر المعلم ‪.‬‬
‫إيا ي‬
‫•‬
‫إياي ‪ :    ‬ضمير مبني على الفتح في محل نصب مفعول به مقدم ‪.‬‬
‫•‬
‫شكر‪ :     ‬فعل مادض مبني لى الفتح ‪.‬‬
‫•‬
‫المعلم‪ :    ‬فاعل مرفوع علمته الضمة ‪.‬‬
‫‪ ‬‬
‫إيانا شكر المعلم ‪.‬‬
‫•‬
‫إيانا‪ :       ‬ضمير مبني على السكون في محل نصب مفعول به مقدم‬
‫‪ ‬‬
‫ب بالجائزة‬
‫المدر‬
‫ص‬
‫خ‬
‫إياك‬
‫يم‬
‫ت‬
‫•‬
‫إياك‪ :        ‬ضمير مبني على الفتح في محل نصب مفعول به مقدم‬
‫•‬
‫خص‪ :       ‬فعل ماض مبني على الفتح‬
‫•‬
‫المدرب‪ :     ‬فاعل مرفوع علمته الضمة‬
‫ـ‬
‫•‬
‫خ يمص (‬
‫بالجائزة‪ :    ‬جار ومجرور يتعلقان بـ ‪ ) -‬م‬
‫‪ ‬‬
‫ب بالجائزة‬
‫إياكما خ يمص المدر ت‬
‫•‬
‫إياكما ‪ :     ‬ضمير مبني على السكون في محل نصب مفعول به‬
‫إياك أعني واسمعي يا جارة‬
‫•‬
‫إياك‪ :        ‬ضمير مبني على الفتح في محل نصب مفعول به‬
‫•‬
‫أعني‪ :       ‬فعل مضارع مرفوع بضمة مقدرة على آخره ‪ ،‬وفاعلته مستتر فيه‬
‫•‬
‫و‪ :           ‬حرف عطف مبني على الفتح‬
‫•‬
‫اسمعي‪ :     ‬فعل أمر مبني على حذف النون لنه من الفعال الخمسة وفاعله مستتر فيه تقديره أنت‬
‫•‬
‫يا‪ :           ‬حرف مبني على السكون ‪ ،‬للنداء‬
‫•‬
‫جارة‪ :        ‬منادى مبني على الضم في محل نصب لنه نكرة مقصودة‬

‫فهرس نماذج من العراب‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫نماذج من العراب‬
‫الضمائر المنفصلة‬

‫أياهما قصد المدير بكلمه ‪.‬‬
‫• إياهما‪ :         ‬ضمير مبني على السكون في محل نصب مفعول به‬
‫‪ ‬‬
‫إياهم قصد المدير بكلمه ‪.‬‬
‫• إياهم‪ :         ‬ضمير مبني على السكون في محل نصب مفعول به‬
‫‪ ‬‬
‫إياها مدحت المعلمة ‪.‬‬
‫• إياها‪ :         ‬ضمير مبني على السكون في محل نصب مفعول به ‪.‬‬
‫• مدحت‪ :        ‬مدح فعل ماض مبني على الفتح ‪ ،‬والتاء للتأنيث مبنية على السكون ‪.‬‬
‫• المعلمة‪ :      ‬فاعل مرفوع علمته الضمة ‪.‬‬
‫‪ ‬‬
‫إياهن كرمت الدولة‬
‫• إياهن‪ :         ‬ضمير مبني على الفتح في محل نصب مفعول به‬

‫فهرس نماذج من العراب‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫نماذج من العراب‬
‫الضمائر المتصلة‬

‫ساهمت في الشركة‬
‫• ساهم ‪ :         ‬فعل ماض مبني على السكون لتصاله بتاء – ضمير المتكلم ‪.‬‬
‫• ت‪ :              ‬ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل ‪.‬‬
‫ب )ساهم(‬
‫• في الشركة‪ :     ‬شبه جملة – جار ومجرور –متعلقان ـ‬
‫‪ ‬‬
‫شاركنا في الحتفال‬
‫• شارك ‪ :          ‬فعل ماض مبني على السكون لتصاله بالضمير )نا( ) ضمير المتكلمين (‬
‫• نا ‪ :              ‬ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل ‪.‬‬
‫‪  ‬قوموا بالواجب ‪ ،‬وانصروا المظلوم‬
‫• قوم‪ :            ‬فعل أمر مبني على حذف النون لنه من الفعال الخمسة ‪.‬‬
‫• وا‪ :             ‬واو الجماعة ) ضمير متصل( مبني على السكون في محل رفع فاعل ‪.‬‬
‫• بالواجب‪ :        ‬شبه جملة ‪ ،‬متعلقة بالفعل قوموا ‪.‬‬
‫• انصر‪ :          ‬فعل أمر مبني على حذف النون لنه من الفعال الخمسة ‪.‬‬
‫• وا‪ :             ‬واو الجماعة ) ضمير متصل( مبني على السكون في محل رفع فاعل ‪.‬‬
‫• المظلوم‪ :        ‬مفعول به منصوب علمته الفتحة ‪.‬‬
‫‪ ‬‬
‫ل تتأخري عن الدوام ‪.‬‬
‫• ل ‪ :             ‬حرف نهي مبني على السكون ‪.‬‬
‫• تتأخر‪ :          ‬فعل مضارع مجزوم علمته حذف النون لنه من الفعال الخمسة ‪.‬‬
‫• ي‪ :              ‬ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل ‪.‬‬
‫‪ ‬‬
‫فهرس نماذج من العراب‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫نماذج من العراب‬
‫الضمائر المتصلة‬

‫النساء يساعدن الرجال ‪.‬‬
‫• النساء‪ :         ‬مبتدأ مرفوع علمته الضمة ‪.‬‬
‫• يساعد‪ :         ‬فعل مضارع مبني على السكون لتصاله بنون النسوة ‪.‬‬
‫• ن‪ :             ‬نون النسوة )ضمير متصل ( مبني على الفتح في محل رفع فاعل ‪.‬‬
‫• الرجال‪ :        ‬مفعول به منصوب علمته الفتحة ‪.‬‬
‫• ‪                ‬والجملة من الفعل والفاعل والمفعول به في محل رفع خبر المبتدأ‬
‫أفادني إرشاتد أخي ‪.‬‬
‫• أفاد‪ :           ‬فعل ماض مبني على الفتح ‪.‬‬
‫• ن‪ :             ‬حرف مبني على الكسر )نون الوقاية ( ‪.‬‬
‫• ي‪ :             ‬ضمير متصل مبني على السكون في محل نصب مفعول به مقدم ‪.‬‬
‫• إرشاد‪ :          ‬فاعل مرفوع مؤخر ‪ ،‬علمته الضمة وهو مضاف ‪.‬‬
‫• أخ‪ :             ‬مضاف إليه مجرور بكسرة مقدرة على آخره وهو مضاف ‪.‬‬
‫• ي‪ :             ‬ضمير متصل مبني على السكون ‪ ،‬في محل جر بالضافة ‪.‬‬
‫أعارك صديقك كتابه ‪.‬‬
‫• أعار‪ :          ‬فعل ماض مبني على الفتح ‪.‬‬
‫• ك‪ :             ‬ضمير متصل مبني على الفتح في محل نصب مفعول به مقدم ‪.‬‬
‫• كتاب‪ :          ‬مفعول به منصوب بفتحة ظاهرة على آخره ‪ ،‬وهو مضاف ‪.‬‬
‫• ه‪ :             ‬ضمير متصل مبني على الضم في محل جر بالضافة ‪.‬‬

‫فهرس نماذج من العراب‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‫نماذج من العراب‬
‫الضمائر المتصلة‬

‫المعلم المخلص يحترمه طلبه ‪.‬‬
‫•‬
‫المعلم‪ :        ‬مبتدأ مرفوع علمته الضمة ‪.‬‬
‫•‬
‫المخلص‪ :      ‬صفة مرفوعة علمتها الضمة ‪.‬‬
‫•‬
‫يحترم‪ :        ‬فعل مضارع مرفوع ‪.‬‬
‫•‬
‫ه‪ :            ‬ضمير متصل مبني على الضم في محل نصب مفعول به مقدم ‪  .‬‬
‫•‬
‫طلب‪ :        ‬فاعل مرفوع علمته الضمة ‪ ،‬وهو مضاف ‪  .‬‬
‫•‬
‫ه‪ :             ‬ضمير متصل مبني على الضم في محل جر بالضافة والجملة من الفعل والفاعل والمفعول‪  ‬به في محل خبر المبتدأ ‪.‬‬
‫‪ ‬أفادنا اجتهادنا ‪.‬‬
‫•‬
‫أفاد ‪ :           ‬فعل ماض مبني على الفتح ‪.‬‬
‫•‬
‫نا‪ :              ‬ضمير متصل مبني على السكون في محل نصب مفعول به مقدم ‪.‬‬
‫•‬
‫اجتهاد‪ :         ‬فاعل مرفوع علته الضمة ‪ ،‬وهو مضاف ‪.‬‬
‫•‬
‫نا‪ :              ‬ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بالضافة ‪.‬‬
‫‪  ‬حمل البريد رسالة منها إليي ‪.‬‬
‫•‬
‫حمل‪ :          ‬فعل ماض مبني على الضمة ‪.‬‬
‫•‬
‫البريد‪ :         ‬فاعل مرفوع علمته الضمة ‪.‬‬
‫•‬
‫رسالة‪ :         ‬مفعول به منصوب علمته تنوين الفتح ‪.‬‬
‫•‬
‫من‪ :            ‬حرف جر مبني على السكون ‪.‬‬
‫•‬
‫ها‪ :             ‬ضمير متصل مبني على السكون في محل جر ‪.‬‬
‫•‬
‫إلى‪ :               ‬حرف جر مبني على السكون ‪.‬‬
‫•‬
‫ي‪ :                 ‬ضمير متصل مبني على الفتح في محل جر‬
‫‪  ‬‬
‫لنا كرم فيه عنب‬
‫•‬
‫اللم‪ :          ‬حرف مبني على الفتح ‪.‬‬
‫•‬
‫نا‪ :             ‬ضمير متصل ‪ ،‬مبني على السكون في محل جر ‪ ،‬والجار والمجرور في محل رفع خبر ‪    ‬مقدم ‪.‬‬
‫•‬
‫كرم‪ :           ‬مبتدأ مؤخر مرفوع ‪.‬‬
‫•‬
‫في‪ :            ‬حرف جر مبني على السكون ‪.‬‬
‫•‬
‫ه‪ :              ‬ضمير متصل مبني على الكسر في محل جر وشبه الجملة )فيه( في محل رفع خبر مقدم ‪.‬‬
‫•‬
‫عنب‪ :           ‬مبتدأ مؤخر مرفوع علمته تنوين الضم ‪.‬‬

‫فهرس نماذج من العراب‬

‫السابق‬

‫القائمة‬
‫الرئيسة‬

‬‬ ‫•‬ ‫نحن‪ :              ‬ضمير مبني على الضم في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫العصفوتر غيرد ‪.‬‬ ‫•‬ ‫العصفور‪ :         ‬مبتدأ مرفوع علمته الضمة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫تتقدم‪ :              ‬فعل مضارع منصوب علمته الفتحة ‪ ،‬وفاعله مستتر فيه والمصدر المتكون من أن‬ ‫•‬ ‫‪                     ‬والفعل )تقدمك( يقع مفعول به ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الحصان‪ :       ‬مبتدأ مرفوع علمته الضمة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫‪                      ‬والجملة من الفعل والفاعل والمفعول به‪  ‬في محل رفع خبر المبتدأ‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫•‬ ‫نحب‪ :             ‬فعل مضارع مرفوع علمته الضمة ‪ ،‬وفاعله مستتر فيه ‪.‬‬ ‫•‬ ‫‪                 ‬والفاعل في محل رفع خبر المبتدأ ‪.‬‬ ‫•‬ ‫غرد‪ :              ‬فعل ماض مبني على الفتح ‪ ،‬وفاعله ضمير مستتر فيه ‪ ،‬والجملة من الفعل والفاعل في‬ ‫•‬ ‫‪                     ‬محل رفع خبر المبتدأ‪.‬‬ ‫•‬ ‫لك‪ :                ‬جار ومجرور متعلقان بـ )نحب( ‪.‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫نحن نحب لك الخير ‪.‬‬ ‫•‬ ‫أن‪ :                ‬حرف نصب ومصدرية مبني على السكون ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الخير‪ :              ‬مفعول به منصوب علمته الفتحة ‪.  ‬‬ ‫‪     ‬‬ ‫أحب أن تتقدم ‪.‬‬ ‫•‬ ‫انطلق‪ :         ‬فعل ماض مبني على الفتح ‪ ،‬والفاعل ضمير مستتر تقديره هو ‪ ،‬والجملة من الفعل ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫الضمائر المستترة‬ ‫الحصان انطلق ‪.‬‬ ‫•‬ ‫أحب‪ :              ‬فعل مضارع مرفوع ‪.

‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫ت‪.‬‬ ‫‪ ‬احترنم الوق م‬ ‫ت‪.‬‬ ‫• احترم‪ :            ‬فعل أمر مبني على السكون – والفاعل مستتر فيه تقديره أن م‬ ‫• الوقت‪ :            ‬مفعول به منصوب علمته الفتحة ‪.‬‬ ‫• يموء‪ :             ‬فعل مضارع مرفوع علمته الضمة وفاعله مستتر فيه ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫الضمائر المستترة‬ ‫القط يموء والقطة تموء ‪.‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫سارة تحسن قيادة السيارة‬ ‫• سارة‪ :              ‬مبتدأ مرفوع علمته الضمة‬ ‫• تحسن‪ :             ‬فعل مضارع مرفوع علمته الضمة وفاعله مستتر فيه تقديره هي‬ ‫• قيادة‪ :               ‬مفعول به منصوب وعلمته‪  ‬الفتحة وهو مضاف ‪.‬‬ ‫• السيارة‪ :             ‬مضاف إليه مجرور علمته الكسرة ‪ .‬‬ ‫• القط‪ :             ‬مبتدأ مرفوع علمته الضمة ‪.‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫ضعي حزام المان عند السوق‬ ‫• ضعي‪ :             ‬فعل أمر مبني على حذف النون ‪ ،‬والفاعل ضمير مستتر تقديره أن ـ‬ ‫ت‬ ‫• حزام‪ :             ‬مفعول به منصوب علمته الفتحة ‪ ،‬وهو مضاف‬ ‫• المان‪ :             ‬مضاف إليه مجرور علمته الكسرة‬ ‫• عند‪ :             ‬ظرف زمان منصوب – وهو مضاف‬ ‫• السوق‪ :          ‬مضاف إليه مجرور علمته الكسرة‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• ‪                   ‬والجملة من الفعل والفاعل في محل رفع خبر المبتدأ ‪.

‬‬ ‫• عبمد‪ : ‬منادى منصوب ‪ .‬‬ ‫على الهاـتف ‪.‬‬ ‫• خليل ‪ :‬منادى مبني على الضمة في محل نصب ‪ .‬‬ ‫ت الـمحفمظ ممة ‪ . ‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫يا شرط يتي‬ ‫شرطي ‪ :‬منادى مبني على الضمة في محل نصب ‪ .‬وهو مضاف ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المنادى‬ ‫أعادتل ساعدني في رفـع الصندوق ‪.‬‬ ‫• عماد ‪ :‬منادى منصوب ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫‪ :‬حرف نداء مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫يا سعاتد‬ ‫سعاد ‪ :‬منادى مبني على الضمة في محل نصب ‪ .‬‬ ‫• الدين ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪ .‬يا ‪ :‬حرف نداء مبني على السكون ‪.‬عادل ‪ :‬منادى مبني على الضمة في محل نصب ‪ .‬تريدم م‬ ‫أ ن‬ ‫• أي‪ :   ‬حرف نداء مبني على السكون ‪.‬‬ ‫‪  ‬‬ ‫يا عمامد الدين تموقنف ‪.‬‬ ‫ي خليتل ‪ .‬هيا ‪ .‬الرحمن‪ :  ‬مضاف إليه مجرور ‪.‬هل مومجمد م‬ ‫• وا ‪ .‬‬ ‫وا عبمد الرحمن‪ .‬وهو مضاف ‪.

‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫يا عبمد الرحمـن‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫عبد‪ :     ‬منادى منصوب‪ .‬لسم الفاعل ) متقن ( ‪ .‬الكرم ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫‪.‬‬ ‫الرحمن ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪ .‬علمته الفتحة ‪.‬‬ ‫عمل ‪ :‬مفعول به منصوب ‪ .‬الفتاة ‪ :‬بدل من مرفوع ‪ .  ‬علمته الفتحة وهومضاف ‪.‬‬ ‫خل تقتته تمقميدنم !‬ ‫حمسنا ا ت‬ ‫يا م‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫حسنا ا ‪ :‬منادى منصوب ‪ .‬وهو مضاف ‪.‬علمته الفتحة ‪ .‬‬ ‫اذا الكرم وذا العق ـ‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ذا‪ :    ‬منادى منصوب علمته اللف ‪ .‬وهو مضاف ‪ .‬وهو مضاف ‪ .‬‬ ‫‪ ‬يا هذه الفتاتة‬ ‫•‬ ‫هذه ‪ : ‬اسم إشارة مبني في محل نصب منادى ‪.‬ذا‪ :    ‬اسم معطوف على منصوب ‪ .‫نماذج من العراب‬ ‫المنادى‬ ‫يا سامعا ا ساعدني‬ ‫•‬ ‫سامعا ا ‪ :‬منادى منصوب علمته تنوين الفتح ‪ .‬‬ ‫يا هذا اليرتجتل‬ ‫هذا ‪ :‬اسم إشارة مبني على السكون في محل نصب منادى ‪.‬مومفقيمك ا ت‬ ‫يا تمتنـقنا ا م‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫متقن اا ‪ :‬منادى منصوب علمته تنوين الفتح ـ شبيه بالمضاف ‪.‬ي‬ ‫ل‪.‬علمته اللف ‪ .‬‬ ‫خلق ‪ :‬فاعل مرفوع ـ للصفة المشبهة ) حسنا ا ( علمته الضمة ‪.‬‬ ‫ل!‬ ‫عممل مته ‪ .‬وهو مضاف ‪.‬‬ ‫الرجل ‪ :‬بدل من اسم محله رفع ‪.‬‬ ‫ع‬ ‫يا ابن الكرامـ ل تممتس يمر ن‬ ‫•‬ ‫ابن ‪ :‬منادى منصوب ‪.

‬‬ ‫• معتصماه ‪ : ‬منادى مبني على ضمة مقدرة على آخره في محل نصب ‪ .‬واللف والهاء لطلق الصوت ‪ .‬‬ ‫وا حير كبدا‪.‬الضمير المبني في محل جر بالضافة ‪ .‬‬ ‫يا ماءا !‬ ‫• ماءا ‪ :‬منادى متعجب منه مبني على الضمة في محل نصب واللف لطلق الصوت ‪ .‬منصوب محل ا عل أن منادى ‪ .‬‬ ‫• لـ ‪ :   ‬حرف جر زائد مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫• الماء ‪ :‬اسم مجرور لفظا ا ‪ .  ‬‬ ‫• حر ‪ :‬منادى مضاف منصوب ‪ .‬‬ ‫• ا ‪ :  ‬عوضا ا عن الياء ‪ .‬‬ ‫يا ماتء !‬ ‫• ماتء ‪ :‬منادى متعجب منه مبني على الضمة في محل نصب منادى ‪  .‬علمته الفتحة وهو مضاف ‪.‬‬ ‫وا معتصماه‪.  ‬‬ ‫• وا ‪ : ‬حرف نداء مبني على السكون ‪.‬‬ ‫• كبد ‪ :‬مضاف إليه مجرور بكسرة مقدرة على آخره ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المنادى‬ ‫للماـء !‬ ‫• يا ‪ :    ‬حرف نداء مبني على السكون ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫" يا أي يمتتها النفتس المطمـئنة ”‬ ‫•‬ ‫يا‪ : ‬حرف نداء مبني على السكون ‪.‬‬ ‫•‬ ‫النسان ‪ :‬بدل مرفوع ‪ .‬منع من ظهورها حركة البناء ‪ .‬هؤلء ‪ :‬اسم إشارة مبني على الضمة التي منع من ظهورها حركة البناء الصلية في محل نصب منادى ‪  .‬في محل نصب منادى ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫غ يمرمك بربك الكريم " ‪.‬‬ ‫" يا أ يتيها النساتن ما م‬ ‫•‬ ‫أيها ‪ :    ‬منادى مبني على الضمة ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫الكراتم ‪ :‬نعت مرفوع على الضمة ‪.‬منع من ظهورها اشتغال حركة آخره بالضم ‪ .‬في محل رفع علم ـ على أنه منادى منصوب ‪.‬في محل نصب منادى ‪.‬‬ ‫يا م‬ ‫•‬ ‫حذام ‪ :   ‬اسم مبني على الكسر ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫العالتم ‪ :  ‬نعت مرفوع على الضمة ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫سيبويه ‪ :‬منادى علم مبني على الضمة ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫الفاضلة ‪ :‬صفة مرفوعة لمحل ) حذام ( العلم ‪ .‬‬ ‫يا هؤلـء الكراتم‬ ‫•‬ ‫‪ .‬الصلية ) الكسرة ( في محل نصب منادى ‪.‬‬ ‫حذامـ الفاضلتة ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المنادى‬ ‫يا سيبويه العالم ت‪.‬‬ ‫•‬ ‫المطمئنة ‪ : ‬صفة مرفوعة ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫النفتس ‪ :    ‬بدل مرفوع من محل ) أيتة ( ‪.‬‬ ‫•‬ ‫أيتها ‪ :      ‬منادى مبني على الضمة ‪ .

‬‬ ‫• المرأتة ‪ :‬بدل مرفوع ‪ .‬‬ ‫يا هذا المرتجتل ‪.‬في محل نصب منادى ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المنادى‬ ‫كم ”‬ ‫" يا أ يتيها الناتس اتقوا ريبم ت‬ ‫• أيها‪ :   ‬منادى مبني على الضمة ‪ .‬‬ ‫• السموات ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته الكسرة ‪.‬‬ ‫• ال ‪ :      ‬لفظ الجللة منادى مبني على الضمة في محل نصب منادى ‪.‬‬ ‫• نا‪ :       ‬ضمير مبني على السكون في محل نصب مفعول به ‪ .‬‬ ‫• فاطر ‪ :    ‬منادى منصوب ‪ .‬‬ ‫الل يمته يمم يا فاطمر السموات أغثنا ‪.‬علمته الفتحة ‪ .  ‬وفاعله مستتر فيه تقديره ) أنت ( يعود للفظ الجللة ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• هذه ‪ :  ‬اسم إشارة مبني على ضمة منع من ظهورها اشتغال حركة الخر بالكسر في محل نصب منادى ‪.‬‬ ‫• الناس ‪ :‬بدل من مرفوع ‪ .‬وهو مضاف ‪.‬‬ ‫ويا هـذـه المرأتة ‪.‬‬ ‫• أغث ‪ :    ‬فعل أمر مبني على السكون ‪ .‬تذكـمر عوضا ا عن )ياء( النداء = يا ال‪.‬‬ ‫• هذا ‪ :   ‬اسم إشارة مبني على السكون ‪ .‬في محل نصب ‪.‬‬ ‫• م ‪ :        ‬حرف مبني على الفتح ‪ .‬أريد به اللتماس‪ .‬‬ ‫• الرجل ‪ :‬بدل مرفوع ‪ .

‬في محل جر ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫أعرض ‪ :‬فعل أمر مبني على السكون ‪ .‬‬ ‫ي‪ : ‬في محل نصب مفعول به أول ‪.‬من أر وفاعله مستتر تقديره أنا والجملة من الفعل والفاعل في محل نصب مفعول ثان لـ‬ ‫) أر ( ‪” .‫نماذج من العراب‬ ‫المنادى‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ب أرني أ من نظ تنر إليك ”‬ ‫" مر ـي‬ ‫رب ‪ :  ‬منادى بحرف نداء مقدر مضاف منصوب بفتحة مقدرة على الباء ـ وهو مضاف ‪.‬‬ ‫انظر ‪ :‬بدل مبني على السكون ‪ .‬وفاعله مستتر فيه‪ )  ‬أنت ( ‪.‬‬ ‫هذا‪ :     ‬اسم إشارة مبني ‪ .‬والجار والمجرور متعلقان بـ ) أعرض ( ‪.‬ي ‪ :‬المحذوفة في محل جر‬ ‫بالضافة ‪.‬مبني على الضمة في محل نصب ‪.‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫يوستف أعرنض عن هذا "‬ ‫يوسف ‪ :‬منادى بحرف نداء محذوف ‪ .‬‬ ‫أر ‪ :   ‬فعل أمر مبني على حذف آخره الياء ‪.‬‬ ‫عن ‪ :    ‬حرف جر مبني على السكون ‪.‬‬ ‫النون ‪ :‬حرف مبني على الكسر للوقاية ‪ ،‬والفاعل مستتر تقديره أنت ‪.

‬في محل جر بالضافة ‪ .‫نماذج من العراب‬ ‫المنادى‬ ‫قوله تعالى ‪ " :‬يا عباد فاتقون "‬ ‫• عباـد ‪ :‬منادى منصوب مضاف علمته فتحة مقدرة على الياء المحذوفة ‪ .‬‬ ‫• محامي ‪ :‬منادى منصوب مضاف ‪ .‬علمته فتحة مقدرة على الياء التي انقلبت إلى ألف ‪ .‬‬ ‫• ي‪ :  ‬حرف مبني على الفتح ‪ .‬‬ ‫يا فتا م‬ ‫• فتا ‪ :‬منادى مضاف منصوب علمته فتحة مقدرة على آخره ‪.‬علمته فتحة مقدرة على الياء ‪ .‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫يا محام يمي ‪.‬‬ ‫• ي ‪ :‬حرف مبني على الفتح ‪ .‬وهو مضاف ‪.‬‬ ‫با ـ‬ ‫ت في مجن ن ـ‬ ‫قوله تعالى " يا حسرتا على ما مف يمرط ن ت‬ ‫• حسرتا ‪ :‬منادى منصوب مضاف ‪ .‬‬ ‫ي‪.‬‬ ‫وقوله تعالى ‪ " :‬يا عبادي ل خومف عليكم "‪ ‬‬ ‫• عبادي ‪ :‬منادى منصوب مضاف علمته فتحة مقدرة على الياء ‪ .‬في محل جر بالضافة ‪ .‬‬ ‫• عبادي ‪ :‬منادى منصوب مضاف علمته فتحة ظاهرة على الياء ‪ .‬‬ ‫ل"‪.‬‬ ‫وقوله ‪ " :‬يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم " ‪.

‬وهما مضافان ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫ب ‪ .‬أم ـ‬ ‫أب ـ‬ ‫ت ‪ : ‬منادى مضاف منصوب بفتحة مقدرة على الباء والميم ‪ .‬وهو مضاف ‪ .‬وهما مضافان ‪.‬‬ ‫أ ـ‬ ‫•‬ ‫أبي وأمي ‪ :  ‬منادى مضاف منصوب بفتحة مقدرة على الباء والميم ‪ .‬‬ ‫يا ابءن خالي‬ ‫•‬ ‫يا ‪ :  ‬حرف مبني في محل جر بالضافة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫ت ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫أبمي وأممي ‪ :  ‬منادى مضاف منصوب بفتحة مقدرة على الباء والميم ‪ .‬وهما مضافان ‪.‬‬ ‫•‬ ‫ي ‪ :   ‬حرف مبني ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫أبا و أما ‪ :   ‬منادى مضاف منصوب بفتحة مقدرة على الباء والميم ‪ .‬وهما مضافان ‪.‬مبني على ضمة مقدرة التاء المحذوفة في محل نصب ‪ .‫نماذج من العراب‬ ‫المنادى‬ ‫يا سائلتي ‪.‬في محل جر بالضافة ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫سائل ‪ :‬منادى مضاف منصوب بفتحة مقدرة على اللم ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫فاطمم ‪ :‬منادى مرخم ‪ .‬‬ ‫عبتل ‪ :‬منادى مرخم ـ أصل تته م‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬أـم ‪ :    ‬منادى مضاف منصوب بفتحة مقدرة على آخرهما ‪ .‬وهما مضافان ‪.‬وهو مضاف ‪.‬‬ ‫•‬ ‫ابن ‪ :‬منادى مضاف منصوب علمته الفتحة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫عنبلمتة ـ مبني على ضمة‪  ‬مقدرة على التاء المحذوفة من آخره ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫خال ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪ .‬في محل نصب ‪ .

‬‬ ‫• يا ‪ :‬حرف نداء مبني على السكون ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المنادى‬ ‫يا ءللتقدويادء للضعفادء من المنءظلم ‪.‬في محل نصب منادى ‪ .‬‬ ‫يا أغنياءا‬ ‫• أغنياءا ‪ :‬منادى مبني على الضمة في محل نصب منادى ‪.‬‬ ‫• من الظلم‪ :  ‬شبه جملة جار ومجرور ‪ .‬‬ ‫• يا للقوياء ‪ :‬اسم مجرور بحرف الجر الزائد ‪ .‬في محل نصب منادى‪.‬‬ ‫• للضعفاء ‪ :  ‬اسم مجرور علمته الكسرة ‪.‬‬ ‫• ل ‪ :‬لفظ الجللة مجرور بحرف الجر الزائد ‪ .‬‬ ‫يا لله للمظلومين ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬واللف لطلق‬ ‫الصوت ‪.

‬‬ ‫هذا العامل نشيط‬ ‫•‬ ‫هذا ‪ :   ‬اسم إشارة مبني في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬ ‫هذه سيارة‬ ‫•‬ ‫هذه ‪ :  ‬اسم إشارة مبني على الكسر في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬ ‫•‬ ‫نشيط‪ :  ‬خبر مرفوع ‪      .‬‬ ‫‪                                            ‬‬ ‫أعجبت بهذا الرأي‬ ‫•‬ ‫أعجبت‪ : ‬أعجب فعل ماض مبني على الفتح ‪ ،‬مجهول فاعله ‪ ،‬التاء ضمير مبني في محل رفع نائب فاعل ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫•‬ ‫المبدأ ‪ :‬بدل منصوب ‪  .‬‬ ‫•‬ ‫سيارة ‪ :‬خبر مرفوع ‪  .‬‬ ‫•‬ ‫هاتف ‪ : ‬خبر مرفوع ‪   .‫نماذج من العراب‬ ‫اسم الشارة‬ ‫هذا هاتف‬ ‫•‬ ‫هذا ‪ :   ‬اسم إشارة مبني على السكون في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬ ‫‪  ‬‬ ‫ت هذا المبدأ‬ ‫احترم ت‬ ‫•‬ ‫هذا ‪ :  ‬اسم إشارة مبني ‪ ،‬في محل نصب مفعول به ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الرأي ‪ :  ‬بدل من مجرور ‪.‬‬ ‫•‬ ‫العامل ‪ :‬بدل من مرفوع ‪.‬‬ ‫•‬ ‫هذا‪ :     ‬اسم إشارة مبني في محل جر بحرف الجر ‪.

‬ا‬ ‫•‬ ‫لكتابين ‪ :‬بدل من مجرور ‪.‬‬ ‫•‬ ‫هذان ‪ :   ‬فاعل مرفوع ‪ ،‬علمته اللف ‪ ،‬ملحق بإعراب المثنى ‪.‬‬ ‫•‬ ‫المرشدان ‪ :‬بدل مرفوع ‪    .‬ا‬ ‫•‬ ‫لمبنيين ‪ :‬بدل من مجرور ‪ ،‬علمته الياء ‪.‬‬ ‫•‬ ‫هذان‪ :      ‬فاعل مرفوع ‪ ،‬علمته اللف ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫يراـفتق هذاـن المرشداـن الفواج السياحيمة‬ ‫•‬ ‫يرافق‪ :     ‬فعل مضارع ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫اسم الشارة‬ ‫خمردة‬ ‫يداوم هذان الطبيباـن حتى ساعدة تمتأ ي‬ ‫•‬ ‫يداوم ‪ :   ‬فعل مضارع مرفوع ‪.‬‬ ‫•‬ ‫مؤجران ‪ :‬خبر إن مرفوع ‪   .‬‬ ‫ت ـمنن مهذين المرجعين‬ ‫انستمفمند ت‬ ‫•‬ ‫هذين ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الياء ‪   .‬‬ ‫ت بهذين الكتابين‬ ‫انستمنعن ن ت‬ ‫•‬ ‫هذين ‪ :  ‬اسم مجرور ‪ ،‬علمته الياء ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫الطبيبان ‪ :‬بدل مرفوع ‪ ،‬علمته اللف ‪   .‬‬ ‫‪                                       ‬‬ ‫‪ ‬إ يمن هذين المبنيين مؤجران‬ ‫•‬ ‫هذين ‪ :   ‬اسم إن منصوب ‪ ،‬علمته الياء ‪.

‬‬ ‫•‬ ‫اليام‪ :  ‬بدل من مجرور ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫اسم الشارة‬ ‫ب‬ ‫استقبل ت‬ ‫ت هؤلـء الرجامل الغرا م‬ ‫•‬ ‫هؤلء ‪ : ‬اسم إشارة مبني على الكسر في محل نصب مفعول به ‪.‬‬ ‫•‬ ‫النسوة ‪ : ‬بدل منصوب ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الغراب ‪ :‬صفة منصوبة ‪   .‬‬ ‫•‬ ‫الحلوة ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪.‬‬ ‫•‬ ‫لعبات ‪ :  ‬خبر كأن مرفوع ‪.‬‬ ‫•‬ ‫محترفون ‪ :‬خبر إن مرفوع ‪  .‬‬ ‫نعيش أياما ا تميراة مبعمد أولئـك اليامـ الحلوـة‬ ‫•‬ ‫نعيش ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬فاعله مستتر تقديره نحن ‪.‬‬ ‫•‬ ‫غريبات ‪ :‬خبر لعل مرفوع ‪   .‬‬ ‫•‬ ‫أولئك ‪ :‬اسم إشارة مبني على الكسر ‪ ،‬في محل جر مضاف إليه ‪.‬‬ ‫•‬ ‫سلة‪ :     ‬مضاف إليه مجرور ‪   .‬‬ ‫•‬ ‫القادمات ‪ :‬صفة منصوبة علمتهما الكسرة ‪.‬‬ ‫ت القادما ـ‬ ‫كأين هؤلـء الفتيا ـ‬ ‫ت تكمرـة مسل يمدة‬ ‫ت لعبا ت‬ ‫•‬ ‫هؤلء‪ :   ‬اسم إشارة مبني على الكسر ‪ ،‬في محل نصب اسم كأن ‪.‬‬ ‫•‬ ‫اللعبين ‪ : ‬بدل منصوب علمته الياء ‪.‬‬ ‫ت‬ ‫لعل أولئك النـيسوتة غريبا م‬ ‫•‬ ‫أولئك ‪ :  ‬اسم إشارة مبني على الكسر ‪ ،‬في محل نصب اسم لعل ‪.‬‬ ‫•‬ ‫كرة‪ :      ‬مضاف إليه مجرور ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الرجال ‪ : ‬بدل منصوب ‪.‬‬ ‫لعبين محترفون‬ ‫إين أولئك ال م‬ ‫•‬ ‫اولئك ‪ :    ‬اسم إشارة مبني على الكسر في محل نصب اسم إين ‪.‬‬ ‫•‬ ‫مرة‪ :   ‬صفة منصوبة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الفتيات ‪ :  ‬بدل منصوب علمته الكسرة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫بعد‪ :    ‬ظرف زمان منصوب ‪ ،‬متعلق بـ تميراة ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫•‬ ‫أياما‪ :  ‬ظرف زمان منصوب متعلق بـ نعيش ‪.

‬‬ ‫• الفؤاد ‪ :   ‬اسم معطوف على منصوب ‪.‬‬ ‫• حديثا ‪ :       ‬ظرف زمان منصوب ‪  .‬‬ ‫• الشارتين ‪ :‬بدل منصوب ‪ ،‬علمته الياء ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫اسم الشارة‬ ‫عن نته ممسؤول ا”‬ ‫" إ يمن اليسنممع والمبمصمر والفؤاد ‪ ،‬ك يتل أولئـك كامن م‬ ‫• السمع‪ :   ‬اسم إن منصوب ‪.‬‬ ‫•‬ ‫كان‪ :     ‬فعل ماض ناقص ‪ ،‬اسمها محذوف تقديره ‪ -‬هو –‬ ‫• عنه‪ :     ‬جار ومجرور متعلقان بـ مسؤول ‪.‬‬ ‫• المؤسستان ‪ :‬بدل مرفوع ‪.‬‬ ‫• اولئك ‪ :   ‬اسم إشارة مبني على الكسر ‪ ،‬في محل جر مضاف إليه ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• التاء ‪ :‬حرف مبني على السكون ل محل له ‪.‬‬ ‫ت هاتين الشارتين‬ ‫عمرنف ت‬ ‫م‬ ‫• هاتين ‪ :    ‬مفعول به منصوب ‪ ،‬علمته الياء ‪.‬‬ ‫• مسؤول ‪ :‬خبر كان منصوب ‪.‬‬ ‫• البصر ‪ :  ‬اسم معطوف على منصوب ‪.‬‬ ‫ت هاتان المؤسستان حديثا ا‬ ‫أنفتتـتمح ن‬ ‫• افتتح ‪ :       ‬فعل ماض مبني على الفتح ‪ ،‬مجهول فاعله ‪ .‬‬ ‫• كل‪ :       ‬خبر إن مرفوع ‪.‬‬ ‫• هاتان ‪ :      ‬نائب فاعل مرفوع ‪ ،‬علمته اللف ‪.

‬‬ ‫ـتل يمك الياتم تنداوتلها مبينمن الناـس‬ ‫• تلك ‪ :  ‬اسم إشارة مبني على الفتح ‪ ،‬في محل رفع مبتدأ ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫اسم الشارة‬ ‫ت بأداـء هاتين الفرقتين‬ ‫تسـرنر ت‬ ‫• هاتين ‪ :   ‬مضاف إليه مجرور علمته الياء ‪.‬‬ ‫• اليام ‪ :‬بدل مرفوع ‪.‬‬ ‫• بين‪ :   ‬ظرف مكان منصوب ‪ ،‬متعلق بـ نداول ‪.‬‬ ‫• الفرقتين ‪ :‬بدل مجرور علمته الياء ‪   .‬‬ ‫• ها ‪ :   ‬ضمير مبني ‪ ،‬في محل نصب مفعول به ‪.‬‬ ‫• الناس ‪ :‬مضاف إليه مجرور‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• نداول ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬فاعله مستتر تقديره نحن ‪.

‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫الحقيبة ‪ :‬بدل منصوب ‪.‬‬ ‫الحملت ‪ :   ‬بدل منصوب ‪ ،‬علمته الكسرة ‪.‬‬ ‫البائعة ‪ :‬بدل مجرور ‪ .‬تلك‪ :     ‬اسم إشارة مبني في محل نصب مفعول به ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫اسم الشارة‬ ‫ب تلك الحمل ـ‬ ‫ب والمسلمين‬ ‫ت الظالممة على العر ـ‬ ‫لماذا يمتش يتن الغر ت‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫لماذا ‪ :      ‬اسم استفهام مبني ‪ ،‬في محل جر ‪.‬القادمة ‪ :‬صفة منصوبة ‪.‬ولدان ‪ : ‬خبر مرفوع ‪ ،‬علمته اللف ‪.‬‬ ‫تحمل‪ :   ‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬فاعله مستتر تقديره هي ‪ ،‬والجملة من الفعل والفاعل في محل رفع خبر‬ ‫‪.‬‬ ‫تلك ‪ :        ‬اسم إشارة مبني على الفتح ‪ ،‬في محل نصب مفعول به ‪.‬على العرب ‪ :‬جار ومجرور ‪ ،‬متعلقان بـ يشن ‪.‬‬ ‫هي‪ :     ‬ضمير مبني على الفتح ‪ ،‬في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬ ‫الظالمة‪ :     ‬صفة منصوبة ‪ .‬‬ ‫تلك‪ :     ‬اسم إشارة مبني على الفتح ‪ ،‬في محل نصب مفعول به ‪.‬‬ ‫الثقيلة‪ :  ‬صفة منصوبة ‪   .‬‬ ‫يشن ‪ :      ‬فعل مضارع مرفوع ‪.‬الغرب ‪ :     ‬فاعل مرفوع ‪.‬‬ ‫الفتاة ‪ :  ‬بدل منصوب ‪ .‬‬ ‫و‪ :           ‬حرف مبني على الفتح ‪ .‬‬ ‫لهاتي البائعـة ولدان‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫لهذي ‪ : ‬اسم إشارة مبني على السكون ‪ ،‬في محل جر ‪.‬المسلمين‪ :   ‬معطوف على مجرور ‪ ،‬علمته الياء‬ ‫‪                                           ‬‬ ‫‪ ‬أنظر تلمك الفتامة القادممة ‪ ،‬وهي تحمتل تلمك الحقيمبة الثقيلمة‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫انظر ‪ :   ‬فعل أمر مبني ‪ ،‬وفاعله مستتر فيه تقديره أنت ‪.

‬‬ ‫ت هذـه السيارمة لي !‬ ‫‪ ‬لي م‬ ‫• هذه ‪ :    ‬اسم إشارة مبني على الكسر في محل نصب اسم ليت ‪.‬‬ ‫• لي‪ :      ‬جار ومجرور ‪ ،‬في محل رفع خبر ليت ‪.‬‬ ‫• هذه ‪ :     ‬اسم إشارة مبني على الكسر ‪ ،‬في محل رفع اسم أصبح ‪.‬‬ ‫• المسؤولتين ‪ :‬بدل منصوب ‪.‬‬ ‫• الحفرة ‪ :‬بدل مجرور ‪  .‬‬ ‫• المدينة‪ :   ‬بدل من مرفوع ‪.‬‬ ‫‪  ‬قابلت هاتين المسؤولتين‬ ‫• هاتين ‪ :      ‬مفعول به منصوب ‪ ،‬علمته الياء ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫نماذج من العراب‬ ‫اسم الشارة‬ ‫أصبحت هذه المدينة مزدحمة‬ ‫• أصبح ‪ :   ‬فعل ماض ناقص مبني على الفتح ‪ ،‬والتاء للتأنيث ‪.‬‬ ‫• مزدحمة ‪ :‬خبر أصبح منصوب ‪.‬‬ ‫• السيارة ‪ :‬بدل منصوب ‪.‬‬ ‫‪                                       ‬‬ ‫‪  ‬ابتعند عن هذه الحفرة‬ ‫• هذه‪ :    ‬اسم إشارة مبني على الكسر ‪ ،‬في محل جر بحرف الجر ‪.

‬من الغابات ‪ : ‬جار ومجرور ‪ ،‬متعلقان بـ محذوف – موجود‬ ‫• استراليا ‪ :‬اسم مجرور علمته كسرة مقدرة على آخره – الجار والمجرور متعلقان بمحذوف تقديره موجودة ‪  .‬‬ ‫• محطة ‪ : ‬خبر مرفوع ‪.‬‬ ‫• زائرون‪ :     ‬خبر مرفوع ‪ ،‬علمته الواو ‪.‬‬ ‫هنا محطة الذاعة‬ ‫• هنا ‪ :    ‬اسم إشارة مبني على السكون ‪ ،‬في محل فع مبتدأ ‪.‬‬ ‫ها هنامك في الساحـة زائرون ‪.‬‬ ‫• كثيرا ا ‪ :        ‬اسم إن مؤخر منصوب ‪ .‬‬ ‫• النساجتين ‪ :‬بدل مجرور ‪   .‬‬ ‫• في الساحة ‪ :‬جار ومجرور ‪ ،‬متعلقان باسم الشارة هنالك أو هناك ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• الذاعة ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪  .‬م‬ ‫تيقاتل إ يمن مثنمة كثيرا ا من الغابا ـ‬ ‫ت في تأستراليا‬ ‫• ثمة ‪ :         ‬اسم إشارة مبني على الفتح ‪ ،‬في محل رفع خبر إن مقدم ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫اسم الشارة‬ ‫ل هاتين النيساجتين‬ ‫ت بعم ـ‬ ‫تأعجب ت‬ ‫• هاتين ‪ :     ‬مضاف إليه مجرور ‪.‬‬ ‫• هنالك ‪ :‬ها هناك ‪ :‬اسما إشارة مبنيان على الفتح ‪ ،‬في محل رفع مبتدأ ‪.

‬أهو ‪ :  ‬الهمزة ‪ ،‬للستفهام حرف مبني على الفتح ‪ ،‬هو ‪ :‬ضمير مبني في محل مبتدأ ‪.‬‬ ‫•‬ ‫أولئك ‪ :    ‬اسم إشارة مبني على الكسر ‪ ،‬في محل جر مضاف إليه ‪.‬‬ ‫•‬ ‫القادم ‪ :‬بدل منصوب ‪ .‫نماذج من العراب‬ ‫اسم الشارة‬ ‫انظنر ذلك القادمم ‪ ،‬أهو رجمل أنم أمرأمة ؟‬ ‫•‬ ‫ذلك ‪ :  ‬اسم إشارة مبني على الفتح ‪ ،‬في محل نصب مفعول به ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫يبدو أن هنالك نارا ا‬ ‫•‬ ‫يبدو ‪ :  ‬فعل مضارع مرفوع بضمة مقدرة على الواو ‪.‬‬ ‫•‬ ‫اللون ‪ :    ‬مضاف إليه ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫تستطيع ‪ :  ‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬وفاعله مستتر تقديره أنت ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الغالب ‪ :‬صفة مجرورة ‪.‬‬ ‫ب على ثياب أولئمك القادمين ؟‬ ‫هنل تمنسمتطيتع تحديتد اللوـن الغال ـ‬ ‫•‬ ‫هل ‪ :       ‬حرف استفهام مبني على السكون ‪ ،‬ل محل له ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الطائرة ‪ :‬بدل منصوب ‪  .‬أم‪ :     ‬حرف عطف ‪ ،‬مبني على السكون ‪.‬‬ ‫•‬ ‫رجل ‪ : ‬خبر مرفوع ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫ا‬ ‫نارا ‪ :  ‬اسم إن منصوب ‪ ،‬مؤخر ‪  .‬‬ ‫•‬ ‫‪ ‬انظنر تلمك الطائرمة أمدنيمة هي أم عسكريمة ؟‬ ‫•‬ ‫تلك ‪ :    ‬اسم إشارة مبني على الفتح ‪ ،‬في محل نصب مفعول به ‪.‬‬ ‫•‬ ‫القادمين ‪ : ‬مضاف إليه مجرور علمته الياء ‪.‬‬ ‫•‬ ‫هنالك ‪ :‬اسم إشارة مبني على الفتح ‪،‬في محل رفع خبر إن ‪.‬‬ ‫•‬ ‫تحديد ‪ :    ‬مفعول به منصوب ‪.‬على ثياب ‪ :‬جار ومجرور ‪.‬‬ ‫•‬ ‫أمرأة ‪ :‬اسم معطوف على مرفوع ‪.

‫نماذج من العراب‬ ‫اسم الفعل‬ ‫آه من الصداع‬ ‫• آه ‪ :‬اسم فعل مضارع مبني على الكسر ‪ ،‬فاعله مستتر تقديره أنا ‪.‬‬ ‫ي من كسلك وا‪  ‬من نجاحك‬ ‫مو ن‬ ‫• وا ‪ ،‬وي ‪ :‬اسما فعل مضارع مبنيان على الكسر ‪.‬‬ ‫اهتم بنفسك ثم بجل‬ ‫• بجل ‪ :‬اسم فعل مضارع مبني على السكون ‪  .‬‬ ‫• من الصداع ‪ :‬جار ومجرور متعلقان بـ آه ‪  .‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ل‬ ‫أ تديف من الكس ـ‬ ‫ف ‪ :‬اسم فعل مضارع مبني على الكسر ‪  .‬‬ ‫• أ د‬ ‫أاخ من أ مل ممـ الـيسـن محـيس من الفراـق‬ ‫• أـخ ‪ ،‬حـيس ‪ :‬اسما فعل مضارع مبنيان على الكسر مضاف مبنيان على السكون ‪.

‬المدين ‪ :‬مفعول به منصوب ‪  .‬لك ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور ‪ ،‬متعلقان‬ ‫بـ حيث ‪  .‬‬ ‫مهل تيم إلينا ‪ ،‬مهل تيم شهدامءكم‬ ‫• هلم ‪ :‬اسم فعل أمر مبني على الفتح ‪ ،‬فاعله مستتر فيه ‪  .‬ك ‪ :‬ضمير مبني على الفتح ‪ ،‬في محل نصب مفعول به ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫اسم الفعل‬ ‫ح ي مي إلى المر ح ي مي بالمر‬ ‫• حيي ‪ :‬اسم فعل أمر مبني على الفتح ‪  .‬‬ ‫قمندمك خمسمة قرودش‬ ‫• قد ‪ :‬اسم فعل أمر مبني على السكون ‪ .‬‬ ‫تمينمد المديمن‬ ‫• تيد ‪ :‬اسم فعل أمر مبني على الفتح ‪ ،‬وفاعله مستتر تقديره أنت ‪ .‬قروش ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫مهنيت لك‬ ‫• هيت ‪ :‬اسم فعل أمر مبني على السكون ‪ ،‬فاعله مستتر تقديره أنت ‪ .‬‬ ‫• خمسة ‪ :‬فاعل مرفوع ‪ .

‬‬ ‫• النقود ‪ :‬مفعول به منصوب ‪  .‬‬ ‫• أخا ‪ :‬مفعول به منصوب ‪ ،‬لسم الفعل ‪ ،‬وهو مضاف ‪ .‬‬ ‫• عني ‪ :‬عن ‪ :‬حرف جر ‪ .‫نماذج من العراب‬ ‫اسم الفعل‬ ‫دون ممك العنوان‬ ‫• دونك ‪ :‬اسم فعل أمر مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• العنوان ‪ :‬مفعول به منصوب ‪  .‬‬ ‫عليمك أخاك‬ ‫• عليك ‪ :‬اسم فعل أمر مبني على الفتح ‪ ،‬وفاعله تقديره أنت ‪.‬‬ ‫هامك ‪ ،‬هامء النقومد‬ ‫• هاء ‪ ،‬هاك ‪ :‬اسما فعل أمر مبنيان عل الفتح ‪.‬الياء ‪ :‬ضمير مبني في محل جر ‪ ،‬والجار والمجرور متعلقان بـ إليك ‪.‬ك ‪ :‬في محل جر بالضافة‬ ‫إليمك عني‬ ‫• إليك ‪ :‬اسم فعل أمر ‪ ،‬مبني على الفتح ‪ ،‬فاعله تقديره أنت ‪.

‬‬ ‫• عنك ‪ :‬في محل جر ‪ ،‬وشبه الجملة متعلقة بــ هيهات ‪.‬‬ ‫• الوطن ‪ :‬فاعل مرفوع ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫نماذج من العراب‬ ‫اسم الفعل‬ ‫حذاـر الدهامن‬ ‫• حذار ‪ :‬اسم فعل أمر مبني على الكسر ‪ ،‬وفاعله مستتر فيه )أنت( ‪.‬‬ ‫هيهات عنك الوطن‬ ‫• هيهات ‪ :‬اسم فعل مادض مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫نزاـل مسرعا ا‬ ‫• نزال ‪ :‬اسم فعل أمر مبني على الكسر ‪ ،‬فاعله مستتر تقديره أنت ‪.‬‬ ‫• الدهان ‪ :‬مفعول به منصوب ‪  .‬‬ ‫• المفلس ‪ :‬مفعول به منصوب ‪.‬‬ ‫• مسرعا ا ‪ :‬حال منصوب ‪.‬‬ ‫مرموينمد التمفنل ـمس‬ ‫• رويد ‪ :‬اسم فعل أمر مبني على الفتح ‪ ،‬وفاعله مستتر فيه تقديره أنت ‪.

‬ه ‪ :‬في محل جر مضاف إليه ‪ ،‬وهو عائد الصلة ‪ ،‬الجملة من الفعل والفاعل صلة الموصول ‪ ،‬ل محل‬ ‫لها من العراب ‪.‬‬ ‫استمعت إلى الذين أدلوا بشهاداتهم‬ ‫•‬ ‫إلى الذين ‪ :‬الذين اسم موصول على السكون ‪ ،‬في محل جر ‪.‬‬ ‫ع فيه التسك يمتر‬ ‫ن منسك تتن في اليسوـق الذي تيبا ت‬ ‫•‬ ‫الذي ‪ :‬اسم موصول مبني في محل جر صفة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫يربح ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬وفاعله ضمير مستتر تقديره هو ‪ ،‬وهو عائد الصلة وجملة الفعل والفاعل ل محل لها صلة الموصول ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫•‬ ‫عز‪   :  ‬فعل ماض مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫•‬ ‫السكر ‪ :‬نائب فاعل مرفوع ‪ ،‬والجملة من الفعل والفاعل ‪ ،‬صلة الموصول ‪ ،‬ل محل لها ‪.‬‬ ‫•‬ ‫يباع ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬مجهول فاعله ‪ .‫نماذج من العراب‬ ‫السم الموصول‬ ‫عته‬ ‫ع ت‬ ‫عيز عل يمي مومدا ت‬ ‫ويد ن‬ ‫ت الذي م‬ ‫•‬ ‫ودعت ‪ :‬فعل وفاعل ‪.‬‬ ‫•‬ ‫السوق ‪ :‬مفعول به منصوب ‪ ،‬والجملة من الفعل والفاعل والمفعول به في محل رفع خبر ‪  .‬فيه ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور متعلقان بـ يباع ‪ ،‬والضمير في )فيه( هو العائد إلى السم الموصول ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الذي ‪ :‬اسم موصول مبني على السكون ‪ ،‬في محل نصب مفعول به ‪.‬‬ ‫•‬ ‫يحمد ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬فاعله مستتر ‪.‬‬ ‫•‬ ‫أدلوا‪ : ‬فعل ماض مبني على الضم لتصاله بواو الجماعة ‪ ،‬وهي في محل رفع فاعل ‪ ،‬وهو العائد وجملة الفعل والفاعل ‪ ،‬صلة الموصول ل‬ ‫محل لها ‪.‬‬ ‫•‬ ‫وداع ‪  :‬فاعل مرفوع مؤخر ‪ ،‬وهو مضاف ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫علي ‪  :‬شبه جملة ‪ ،‬متعلقة بـ عز ‪.‬‬ ‫الذي يربح يحمد السوق‬ ‫•‬ ‫الذي ‪ :‬اسم موصول مبني في محل رفع مبتدأ ‪.

‬‬ ‫•‬ ‫اللذان ‪ :‬صفة مرفوعة‪ ،‬علمتها اللف‪.‬‬ ‫والدة الولدين الذين تراهما طبيبمة‪.‬‬ ‫•‬ ‫والدة ‪ :‬مبتدأ مرفوع‪.‬‬ ‫•‬ ‫ترى ‪ :‬فعل مضارع مرفوع بضمة مقدرة على اللف‪ ،‬وفاعله مستتر تقديره أنت‪.‬‬ ‫إن الولدين اللذين تراهما توأمان‪.‬‬ ‫•‬ ‫التي ‪ :‬في محل نصب صفة‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫الولدان اللذان تراهما أخوان‪.‬الولدين ‪ :‬مضاف إليه مجرور‪ ،‬علمته الياء‪.‬‬ ‫•‬ ‫اللذين ‪ :‬صفة مجرورة علمتها الياء‪.‬‬ ‫•‬ ‫أجمل ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح‪.‬ترى ‪ :‬فعل مضارع مرفوع بضمة مقدرة على اللف‪ ،‬وفاعله مستتر تقديره أنت‪.‬‬ ‫•‬ ‫اللذين ‪ :‬صفة منصوبة علمتها الياء‪.‬والجملة من الفعل والفاعل والمفعول به صلة الموصول‪.‬‬ ‫•‬ ‫هما ‪ :‬ضمير مبني في محل نصب مفعول به‪ ،‬وهو عائد الصلة‪ .‬‬ ‫•‬ ‫هما ‪ :‬ضمير مبني في محل نصب مفعول به‪ ،‬وهو عائد الصلة‪ .‬والجملة من الفعل والفاعل والمفعول به صلة الموصول‪.‬‬ ‫•‬ ‫طبيبمة ‪ :‬خبر مرفوع‪.‬والجملة من الفعل والفاعل‬ ‫والمفعول به صلة الموصول‪.‬‬ ‫•‬ ‫أخوان ‪ :‬خبر مرفوع‪ ،‬علمته اللف‪  .‬‬ ‫•‬ ‫الولدان ‪ :‬مبتدأ مرفوع‪ ،‬علمته اللف‪.‬هما ‪ :‬ضمير مبني في محل نصب مفعول به‪ ،‬وهو عائد الصلة‪.‬‬ ‫•‬ ‫توأمان ‪ :‬خبر مرفوع‪ .‬‬ ‫•‬ ‫ترى ‪ :‬فعل مضارع مرفوع بضمة مقدرة على اللف‪ ،‬وفاعله مستتر تقديره أنت‪.‬‬ ‫•‬ ‫الولدين ‪ :‬اسم إن منصوب‪ ،‬علمته الياء‪.‬الغيمة ‪ :‬مفعول به منصوب‪.‬‬ ‫•‬ ‫تحمل ‪ :‬فعل مضارع مرفوع‪ ،‬والفاعل مستتر فيه تقديره هو‪ ،‬وهو عائد الصلة‪.‬‬ ‫•‬ ‫المطر ‪ :‬مفعول به منصوب ‪ ،‬والجملة من الفعل والفاعل والمفعول به صلة الموصول‪ ،‬ل محل لها‪ .‫نماذج من العراب‬ ‫السم الموصول‬ ‫ما أجممل الغيممة التي تحمتل الممط ممر !‬ ‫•‬ ‫ما ‪ :‬اسم مبني في محل رفع مبتدأ‪.

‬بالثقافة ‪ :‬جار ومجرور متعلقان بـ يهتمون‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ي مسرني الرجاتل ا ت‬ ‫للى يهتمون بالثقافة‬ ‫ت ي‬ ‫•‬ ‫يسر ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪.‬‬ ‫•‬ ‫يهتمون ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬علمته ثبوت النون ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫الفتاتان ‪ :‬فاعل مرفوع ‪ ،‬علمته اللف‪.‬والجملة من الفعل والفاعل والمفعول به ‪ ،‬صلة الموصول ‪ ،‬لمحل لها‪ .‬‬ ‫•‬ ‫اللتين ‪ :‬صفة مجرورة علمتها الياء‪.‬‬ ‫•‬ ‫الفرحة ‪ :‬نائب فاعل مرفوع‪.‬‬ ‫توجت الفرحة بفوز الطالبتين اللتين مثلتا المدرسة‪.‬ني‪ :  ‬النون للوقاية ‪ ،‬حرف مبني على الكسر ل محل له ‪ ،‬والياء ضمير مبني في محل نصب مفعول به ‪.‬‬ ‫•‬ ‫فازت ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح‪ ،‬والتاء للتأنيث‪.‬بفوز ‪ :‬جار ومجرور – متعلقان بــ توج‪.‬‬ ‫•‬ ‫مثلتا ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح‪ ،‬والتاء للتأنيث ‪ ،‬واللف ضمير مبني على السكون ‪ ،‬في محل رفع فاعل – وهو عائد الصلة –‬ ‫•‬ ‫المدرسة ‪ :‬مفعول به منصوب ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫شاركتا ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح‪ ،‬والتاء للتأنيث ‪ ،‬واللف ضمير في محل رفع فاعل – وهو عائد الصلة‪ .‬‬ ‫•‬ ‫اللتان ‪ :‬صفة مرفوعة علمتها اللف‪.‬‬ ‫•‬ ‫توج ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح ‪ ،‬مجهول فاعله ‪ ،‬والتاء للتأنيث‪.‬والواو ‪ :‬ضمير مبني في محل رفع فاعل ‪ ،‬وهو عائد الصلة – والجملة من الفعل‬ ‫والفاعل ‪ ،‬صلة الموصول ‪ ،‬ل محل لها ‪ .‫نماذج من العراب‬ ‫السم الموصول‬ ‫فازت الفتاتان اللتان شاركتا‪.‬‬ ‫•‬ ‫الرجال ‪ :‬فاعل مرفوع ‪ ،‬علمته الضمة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الطالبتين ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪ ،‬علمته الياء‪.‬‬ ‫•‬ ‫اللى ‪ :‬اسم موصول مبني على السكون في محل رفع صفة ‪.

‬‬ ‫•‬ ‫أحب ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬فاعله مستتر فيه تقديره أنا ‪ .‬‬ ‫إين الذين يحـرصون على الـسير قليلون‬ ‫•‬ ‫إن ‪ :‬حرف مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫•‬ ‫قليلون ‪ :‬خبر المبتدأ مرفوع ‪ ،‬علمته الواو ‪.‬والجملة من الفعل والفاعل والمفعول به صلة الموصول ‪ ،‬ل محل لها ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الذين ‪ :‬اسم موصول ‪ ،‬مبني على الفتح ‪ ،‬في محل رفع فاعل ‪.‬‬ ‫ومضى الذين أ تـحيبتتهنم‬ ‫•‬ ‫مضى ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح المقدر على آخره ‪.‬وهي ضمير مبني على السكون في محل رفع ‪ ،‬وهي عائد الصلة ‪.‬والواو ‪ :‬في محل‬ ‫رفع فاعل وهي الضمير العائد إلى السم الموصول ‪ ،‬والجملة من الفعل والفاعل ‪ ،‬صلة الموصول ‪.‬فداء ‪ :‬مفعول لجله منصوب ‪.‬‬ ‫والجملة من الفعل والفاعل والمفعول به ‪ ،‬صلة الموصول ‪ .‬الهتمام ‪ :‬مفعول به منصوب ‪.‬‬ ‫•‬ ‫أمتهم‪ :  ‬مفعول به منصوب ‪ ،‬ومضاف إليه ‪  .‬‬ ‫•‬ ‫الذين ‪ :‬اسم موصول مبني على الفتح ‪ ،‬في محل نصب اسم إن ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫بآثار ‪ :‬جار ومجرور متعلقان بـ الهتمام ‪.‬‬ ‫•‬ ‫اللى ‪ :‬اسم موصول مبني ‪ ،‬في محل جر صفة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الواجب ‪ :‬فاعل مرفوع ‪.‬‬ ‫•‬ ‫على السر ‪ :‬جار ومجرور متعلقان بـ يحرصون ‪.‬هم ‪ :‬ضمير مبني على السكون ‪ ،‬في محل نصب مفعول به ‪ ،‬وهو عائد الصلة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫العلماء ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫السم الموصول‬ ‫يقضي الواجب الهتمامم بآثاـر العلماـء ا ت‬ ‫للى خدموا أيمتمتهنم‬ ‫ت‬ ‫•‬ ‫يقضي ‪ :‬فعل مضارع مرفوع بضمة مقدرة على الياء ‪.‬يحرصون ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬علمته ثبوت النون ‪  .‬‬ ‫•‬ ‫خدموا ‪ :‬فعل ماض مبني على الضم ‪ ،‬لتصاله بواو الجماعة ‪  .

‬‬ ‫•‬ ‫يتخصص ‪ :‬فعل مضارع مبني على السكون ‪ ،‬لتصاله بنون النسوة ‪ ،‬وهي حرف مبني على الفتح ‪ ،‬في محل رفع فاعل ‪ ،‬وهي عائد الصلة ‪ .‫نماذج من العراب‬ ‫السم الموصول‬ ‫هذا واحمد من الذين يمارسون الرياضة يوميا ا‬ ‫•‬ ‫هذا ‪ :‬اسم إشارة مبني في محل رفع مبتدأ ‪ .‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫•‬ ‫الهندسة ‪ :‬مفعول به منصوب ‪ ،‬والجملة من الفعل والفاعل والمفعول به ‪ ،‬ل محل لها ‪.‬واحد ‪ :‬خبر مرفوع ‪.‬‬ ‫•‬ ‫يمارسون ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬علمته ثبون النون ‪ ،‬والواو في محل رفع فاعل وهي الضمير العائد للسم الموصول ‪.‬من أوائل ‪ :‬جار ومجرور متعلقان بـ درس ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الطبيعي ‪ :‬صفة لمجرور ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الطالبات ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫في الطب ‪ :‬جار ومجرور ‪ ،‬متعلقان بـ يتخصصن ‪.‬‬ ‫•‬ ‫اللتي ‪ ،‬اللتي ‪ ،‬اللواتي ‪ :‬اسم موصول مبني على السكون ‪ ،‬في محل رفع صفة ‪.‬‬ ‫ت‬ ‫ب الطبيعيي كثيرا م‬ ‫الطبيبا ت‬ ‫ت اللتي )اللئي( اللواتي يتخيصنصمن في الط ي‬ ‫•‬ ‫الطبيبات ‪ :‬مبتدأ مرفوع علمته الضمة ‪.‬اللتي – اللئي – اللواتي ‪ :‬اسم موصول مبني على السكون ‪ ،‬في محل جر صفة ‪.‬‬ ‫ل الطالبا ـ‬ ‫ت اللتي ‪ ،‬اللئي ‪ ،‬اللواتي مدرنسمن الهندمسمة‬ ‫غادتة من أوائـ ـ‬ ‫•‬ ‫غادة ‪ :‬مبتدأ مرفوع ‪.‬‬ ‫•‬ ‫يوميا ‪ :‬ظرف زمان منصوب – متعلق بـ يمارسون ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الذين ‪ :‬اسم موصول مبني في محل جر ‪ ،‬والجار والمجرور متعلقان بـ يمارسون ‪.‬كثيرات ‪ :‬خبر مرفوع ‪.‬‬ ‫•‬ ‫درسن ‪ :‬فعل ماض مبني على السكون لتصاله بنون النسوة ‪ ،‬وهي في محل رفع فاعل ‪ ،‬وعائد الصلة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الرياضة ‪ :‬مفعول به منصوب ‪.‬‬ ‫والجملة من الفعل والفاعل صلة الموصول ‪ ،‬ل محل لها ‪.

‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬ه‪ :      ‬ضمير مبني على الضم ‪ ،‬في محل نصب مفعول به ‪  .‬‬ ‫•‬ ‫يحمل ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬وفاعله مستتر فيه ‪ ،‬وهو عائد الصلة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫إلى الوطن ‪ :‬جار ومجرور متعلقان بـ العائد ‪.‬‬ ‫•‬ ‫من ‪ :‬اسم استفهام ‪  ،‬مبني على السكون في محل رفع مبتدأ ‪.‬ما‪ :     ‬اسم موصول مبني على السكون ‪ ،‬في محل نصب مفعول به ‪.‬‬ ‫•‬ ‫من الفقراء ‪ :‬جار ومجرور ‪ ،‬متعلقان بــ ساعد ‪.‬‬ ‫•‬ ‫شئت‪ :  ‬فعل ماض مبني على السكون ‪ ،‬لتصاله بتاء المتكلم ‪ ،‬وهي في محل رفع فاعل – وهي عائد الصلة – ‪   ‬والجملة من الفعل والفاعل ‪،‬‬ ‫صلة الموصول ‪ ،‬ل محل لها ‪.‬‬ ‫•‬ ‫ما‪ :     ‬اسم موصول ‪ ،‬مبني على السكون ‪ ،‬في محل رفع فاعل ‪.‬‬ ‫سا ـ‬ ‫ت من الفقراـء ‪ ،‬المعوـق والمريـض‬ ‫عند ما ـشنئ م‬ ‫•‬ ‫ساعد‪ :  ‬فعل أمر مبني على السكون ‪.‬وهو عائد الصلة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫قال‪ :    ‬فعل ماض مبني على الفتح ‪ ،‬وفاعله مستتر فيه ‪.‬الحمام ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪.‬‬ ‫•‬ ‫إلى الحباب ‪ :‬جار ومجرور ‪ ،‬متعلقان بـ يحمل ‪.‬‬ ‫•‬ ‫منكن ‪ :‬جار ومجرور متعلقان بـ يحمل ‪.‬‬ ‫أعجبني ما قاله سعيد‬ ‫•‬ ‫أعجب ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح ‪ ،‬ي ‪ :‬في محل نصب مفعول به ‪.‬‬ ‫•‬ ‫سعيد ‪ :‬فاعل مرفوع ‪  .‬‬ ‫•‬ ‫سلمي ‪ :‬مفعول به منصوب ‪ ،‬والياء مضاف إليه ‪ ،‬والجملة من الفعل والفاعل والمفعول به صلة الموصول ‪.‬‬ ‫•‬ ‫سرب ‪ :‬منادى منصوب ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫المعوق‪ :     ‬بدل مجرور ‪  .‬‬ ‫•‬ ‫العائد ‪ :‬صفة مجرورة ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫السم الموصول‬ ‫ب‬ ‫ب المحمامـ العائمد إلى الوطـن ‪ ،‬ممنن ـمن نك ت يمن ي منحـمتل سلمي للحبا ـ‬ ‫يا ـسنر م‬ ‫•‬ ‫!يا ‪ :‬حرف مبني على السكون ‪.

‬‬ ‫•‬ ‫الحاضر ‪ :‬خبر مرفوع ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫المر ‪ :‬مبتدأ مؤخر مرفوع ‪  .‬‬ ‫•‬ ‫ذا ‪ :‬اسم موصول مبني في محل رفع خبر ‪.‬‬ ‫•‬ ‫ذا ‪ :‬اسم موصول مبني على السكون في محل رفع خبر ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫هذا ذو قاءل‬ ‫•‬ ‫هذا ‪ :‬اسم إشارة مبني على السكون ‪ ،‬في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬ ‫•‬ ‫نجح ‪ :‬فعل ماض ‪ ،‬مبني على الفتح ‪ ،‬وفاعله مستتر فيه وهو عائد الصلة والجملة من الفعل والفاعل صلة الموصول‪ ،‬ل محل لها ‪  .‬‬ ‫•‬ ‫قابلت ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح ‪ ،‬لتصاله بتاء المتكلم ‪ ،‬وهي في محل رفع فاعل ‪.‬‬ ‫من ذا الحاضر ؟‬ ‫•‬ ‫من ذا ‪ :‬اسم استفهام مبني ‪ ،‬في محل رفع خبر مقدم ‪.‬‬ ‫•‬ ‫ها‪ :    ‬ضمير مبني ‪ ،‬في محل نصب مفعول به ‪ ،‬وهو عائد الصلة والجملة من الفعل والفاعل والمفعول به ‪ ،‬صلة الموصول ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫ذو‪ :  ‬اسم موصول ‪ ،‬مبني على السكون ‪ ،‬في محل رفع خبر ‪.‬‬ ‫ماذا قابلتها ؟‬ ‫•‬ ‫ما ‪ :‬اسم استفهام ‪ ،‬مبني في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬ ‫ماذا المر ؟‬ ‫•‬ ‫ماذا ‪ :‬اسم استفهام مبني في محل رفع خبر مقدم ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫السم الموصول‬ ‫من ذا نجح‬ ‫•‬ ‫من ‪ :‬اسم استفهام مبني على السكون ن في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬ ‫•‬ ‫قال ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح ‪ ،‬وفاعله مستتر فيه تقديره هو ‪ ،‬وهو عائد الصلة ‪  .

‬‬ ‫• قال‪ :  ‬فعل ‪ ،‬وفاعله اللف في محل رفع ‪ ،‬وهو عائد الصلة ‪ ،‬والجملة ل محل لها صلة الموصول‬ ‫‪.‬‬ ‫هؤلء ذو قالوا‬ ‫• هؤلء ‪ :‬اسم إشارة مبني على السكون في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫نماذج من العراب‬ ‫السم الموصول‬ ‫هذان ذو قال‬ ‫• هذان ‪ :‬مبتدأ مرفوع علمته اللف ‪.‬‬ ‫• ذو‪ :     ‬اسم موصول مبني ‪ ،‬في محل رفع خبر ‪.‬‬ ‫• ذو‪ :  ‬اسم موصول ‪ ،‬مبني على السكون ‪ ،‬في محل رفع خبر ‪.‬‬ ‫• قالوا‪ :   ‬فعل ماض مبني على الضم ‪ ،‬والواو ضمير مبني على السكون في محل رفع فاعل ‪،‬‬ ‫وهو الضمير العائد للسم الموصول ‪.

‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• محتاج ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪  .‬‬ ‫• بئرى ‪ :‬مبتدأ مرفوع ‪ ،‬وهو مضاف ‪ ،‬والياء في محل جر مضاف إليه ‪.  ‬‬ ‫• قادمة ‪ :‬صفة مجرورة ‪  .‬‬ ‫• أي‪ :   ‬مفعول به منصوب ‪ ،‬علمته الفتحة ‪.‬‬ ‫• الماء ‪ :‬اسم إن منصوب ‪.‬‬ ‫سا ـ‬ ‫ي محتادج‬ ‫عدنه أ يم‬ ‫• ساعد ‪ :‬فعل أمر مبني على السكون ‪ ،‬والفاعل مستتر تقديره أنت‪.‬‬ ‫• حفرت ‪ :‬فعل وفاعل ‪  .‬‬ ‫• سيارة ‪ :‬مضاف إليه مجرور‪.‬‬ ‫• ماء ‪ :‬خبر إن مرفوع ‪.‬‬ ‫• أي‪ :   ‬مفعول به منصوب علمته الفتحة ‪.‬‬ ‫• ي‪ :   ‬ضمير مبني على السكون ‪ ،‬في محل جر مضاف إليه ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫السم الموصول‬ ‫ت‬ ‫حفمنر ت‬ ‫ت وذو ط مموين ت‬ ‫فإ يمن المامء ماتء أبي ومجدي‪         ‬وبنئري ذو م‬ ‫• إن ‪ :‬حرف مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫• ذو‪ :   ‬اسم موصول مبني على السكون ‪ ،‬في محل رفع صفة ‪.‬‬ ‫• أب‪ :  ‬مضاف إليه مجرور بالفتحة المقدرة على الباء ‪.‬‬ ‫استق يمل أ يم‬ ‫• استقل ‪ :‬فعل أمر مبني على السكون ‪ ،‬والفاعل مستتر تقديره أنت ‪.‬‬ ‫ي سياردة قادمدة ‪.

‬‬ ‫عممل ــه ‪.‬هو ‪ :‬ضمير مبني في محل رفع مبتدأ ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫السم الموصول‬ ‫ي طائردة تمغاـدردة ‪.‬‬ ‫• محتاج ‪ :‬خبر مرفوع ‪ .‬‬ ‫• أيا ‪ :‬مفعول به منصوب ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫سا ـ‬ ‫عند أيا ا هو تمحتامج ‪.‬‬ ‫• هم ‪ :‬ضمير مبني في محل جر مضاف إليه ‪.‬‬ ‫احترمـ أ ي ميهم هو مخلمص في م‬ ‫• أي ‪ :‬مفعول به منصوب ‪ ،‬علمته الفتحة ‪،‬وهو مضاف ‪.‬‬ ‫ساـفنر على أ ي‬ ‫• أي ‪ :‬اسم مجرور علمته الكسرة ‪ .

‬‬ ‫مسامهمم في حملـة النظافـة الذين هم قادرون‬ ‫•‬ ‫الذين ‪ :‬اسم موصول مبني على الفتح ‪ ،‬في محل رفع فاعل ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الذي ‪ :‬اسم موصول مبني على السكون ‪ ،‬في محل نصب ‪.‬والجملة‬ ‫الفعلية من الفعل والفاعل ‪ ،‬صلة الموصول ‪ ،‬ل محل لها ‪.‬‬ ‫•‬ ‫ننزع ‪ :‬فعل مضارع مبني على الفتح ‪ ،‬لتصاله بنون التوكيد ‪ ،‬وهي حرف مبني على الفتح ‪ ،‬والفاعل ضمير مستتر تقديره نحن ‪.‬‬ ‫ت الذي أعامد المامء إلى منزلي‬ ‫مشك منر ت‬ ‫•‬ ‫شكرت ‪ :‬فعل وفاعل ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬والجملة السمية من المبتدأ والخبر –ل محل لها صلة الموصول‬ ‫‪ ‬ان نظ تنر الصورمة التي أممامممك‬ ‫•‬ ‫انظر ‪ :‬فعل أمر مبني على السكون ‪ ،‬والفاعل مستتر تقديره أنت ‪.‬‬ ‫•‬ ‫إلى منزلي ‪ :‬شبه جملة متعلقة بـ أعاد ‪  .‫نماذج من العراب‬ ‫السم الموصول‬ ‫لننزع عين ـمنن تكيل شيعدة أتيميهنم أش يتد على الرحمـن ـ‬ ‫عتييا‬ ‫•‬ ‫لـ ‪ :‬حرف توكيد ‪ ،‬مبني على الفتح ‪.‬ك‪ :   ‬ضمير في محل جر مضاف إليه ‪ ،‬وشبه الجملة الظرفية ‪ ،‬صلة الموصول ‪ ،‬ل محل لها ‪.‬‬ ‫•‬ ‫من كل ‪ :‬جار ومجرور متعلقان بـ ننزع ‪.‬‬ ‫•‬ ‫أمام ‪ :‬ظرف مكان منصوب ‪.‬أعاد ‪ :‬فعل ماض مبني على الفتح ‪ ،‬وفاعله مستتر فيه ‪ ،‬وهو عائد الصلة ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫قادرون ‪ :‬خبر مرفوع ‪ ،‬علمته الواو ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫هم‪ :  ‬ضمير مبني على السكون ‪ ،‬في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الصورة ‪ :‬اسم منصوب ‪ ،‬بحذف حرف الجر – التقدير انظر في الصورة‬ ‫•‬ ‫التي ‪ :‬اسم موصول مبني على السكون ‪ ،‬في محل جر صفة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫شيعة ‪ :‬مضاف إليه مجرور ‪.‬أ يميهم ‪ :‬أي مفعول به منصوب ‪ ،‬علمته الفتحة ‪ ،‬وهم في محل جر بالضافة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫أ يتيهم ‪ :‬أي اسم موصول مبني على الضم في محل نصب ‪ ،‬وهم في محل جر مضاف إليه ‪   .

‬و ‪ :‬حرف عطف‬ ‫• المعلمات ‪ :‬معطوف على منصوب ‪ ،‬علمته الكسرة لنه جمع مؤنث سالم ‪ .‬‬ ‫• حارا ا ‪ :‬مفعول به ثالث منصوب علمته تنوين الفتح ‪.‬ت ‪ :‬حرف تأنيث مبني على السكون ل محل له ‪.‬‬ ‫• رفيعة ‪ :‬صفة منصوبة علمته تنوين الفتح ‪  .‬و ‪ :‬حرف عطف مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫خيبممر مذيتع النشرـة المستمعين والمستمعا ـ‬ ‫ت الطقمس حارا ا ‪.‬‬ ‫• المستمعات ‪ :‬معطوف على منصوب ‪ ،‬علمته الكسرة ‪ ،‬لنه جمع مؤنث سالم ‪.‬‬ ‫م‬ ‫• خبر ‪ :‬فعل مادض مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫• مذيع ‪ :‬فاعل مرفوع علمته الضمة ‪ ،‬وهو مضاف ‪.‬‬ ‫• كرم ‪ :‬فعل ما دض مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫مكيرممت الوزارتة المعلمين والمعلما ـ‬ ‫ت‪.‬‬ ‫• المعلمين ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم ‪.‬‬ ‫• الطقس ‪ :‬مفعول به ثان منصوب علمته الفتحة ‪.‬‬ ‫• أوسمة ‪ :‬مفعول به ثان منصوب علمته تنوين الفتح ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬المستمعين ‪ :‬مفعول به أول‬ ‫منصوب علمته الياء ‪ ،‬لنه جمع مذكر سالم ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المفعول به‬ ‫مسل يمم الوزيتر الفائزين أوسماة رفيعاة ‪.‬‬ ‫• الفائزين ‪ :‬مفعول به أول منصوب علمته الياء ‪ ،‬لنه مثنى ‪.‬النشرة ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته الكسرة ‪.‬‬ ‫• سلم ‪ :‬فعل مادض مبني على الفتح‬ ‫• الوزير ‪ :‬فاعل مرفوع علمته الضمة ‪.‬‬ ‫• الوزارة ‪ :‬فاعل مرفوع علمته الضمة ‪.

‬ت ‪ :‬ضمير مبني على الضم في محل رفع فاعل‬ ‫• هم ‪ :‬ضمير متصل مبني على السكون في محل نصب مفعول به ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المفعول به‬ ‫ساعدتتمك في محن مـتمك ‪.‬‬ ‫• في محنة ‪ :‬جار ومجرور ‪.‬‬ ‫• بالثناء ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور متعلقة بـ )خص(‪ ‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• ساعد ‪ :‬فعل مادض مبني على السكون ‪.‬‬ ‫خ يمص الرجتل بالثناـء ‪.‬‬ ‫• الرجل ‪ :‬فاعل مرفوع ‪ ،‬علمته الضمة ‪.‬‬ ‫• خ يمص ‪ :‬فعل مادض مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫• في المر ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور ‪ .‬‬ ‫• راجع ‪ :‬فعل ما دض مبني على السكون ‪.‬‬ ‫• ك ‪ :‬ضمير متصل مبني على الفتح في محل نصب مفعول به ‪.‬‬ ‫• ت ‪ :‬ضمير مبني على لضم في محل رفع فاعل ‪.‬‬ ‫إياه م‬ ‫• إياه ‪ :‬ضمير مبني على السكون في محل مفعول به ‪.‬‬ ‫• نعبد ‪ :‬فعل مضارع مرفوع علمته الضمة ‪ ،‬وفاعله مستتر تقديره نحن ‪.‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫"إياك نعبتد وإياك نستعين"‬ ‫• إياك ‪ :‬ضمير مبني على الفتح في محل نصب مفعول به ‪.‬والجملة الفعلية ‪ :‬من الفعل والفاعل والمفعول به ‪،‬‬ ‫في محل رفع لمبتدأ محذوف تقديره نحن ‪  .‬ك ‪ :‬في محل جر بالضافة ‪  ‬‬ ‫راجنعتتهم في المـر ‪.

‬ت ‪ :‬ضمير مبني على الضم في محل رفع فاعل ‪.‬ك ‪ :‬ضمير مبني على الفتح في محل نصب اسم إن ‪.‬‬ ‫• بيد ‪ :‬الباء حرف جر زائد ‪ ،‬يد ‪ :‬اسم مجرور لفظا ا بحرف الجر الزائد – في محل نصب مفعول به‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• تحضر ‪ :‬فعل مضارع مرفوع علمته الضمة ‪ ،‬وفاعله مستتر تقديره أنت والجملة من الفعل والفاعل في محل نصب‬ ‫مفعول به ثادن للفعل )ظ يمن( ‪.‬والمصدر المسبوك من أن واسمها وخبرها يقع مفعول ا به ‪.‬ك ‪ :‬في محل جر بالضافة ‪ .‬ك ‪ :‬ضمير مبني على الفتح في محل نصب‬ ‫مفعول به أول ‪.‬ت ‪ :‬ضمير مبني في محل رفع فاعل ‪.‬‬ ‫ت بيمـدمك‬ ‫أنممسك م ت‬ ‫• أمسك ‪ :‬فعل مادض مبني على السكون ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المفعول به‬ ‫ت أن يمك قادمم= عرفت قدومك ‪.‬‬ ‫• قدوم ‪ :‬مفعول به منصوب ‪ ،‬علمته الفتحة ‪ ،‬وهو مضاف ‪.‬‬ ‫• قادم ‪ :‬خبر إن مرفوع ‪ ،‬علمته تنوين الضم ‪.‬‬ ‫ظ من من نتتمك تمنحتضتر‬ ‫• ظن ‪ :‬فعل ما دض مبني على السكون ‪.‬ت ‪ :‬ضمير مبني على الضم في محل رفع فاعل ‪.‬‬ ‫• أن ‪ :‬حرف مشبه بالفعل مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫عمرنف ت‬ ‫م‬ ‫• عرف ‪ :‬فعل مادض مبني على السكون ‪.

‬‬ ‫• ت ‪ :‬ضمير مبني على الفتح في محل رفع فاعل‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫نماذج من العراب‬ ‫المفعول به‬ ‫أيا ا ما تحترنم يمنحتمـرنممك ‪.‬‬ ‫• دينارا ا ‪ :‬تمييز منصوب علمته تنوين الفتح ‪.‬‬ ‫• أيا ‪ :‬مفعول به منصوب علمته تنوين الفتح ‪.‬‬ ‫• يحترم ‪ :‬فعل مضارع مجزوم علمته السكون ‪ ،‬جواب الشرط ‪.‬‬ ‫• ضيع ‪ :‬فعل مادض مبني على السكون ‪.‬‬ ‫• ك ‪ :‬ضمير مبني على الفتح في محل نصب مفعول به ‪.‬والفاعل ضمير مستتر تقديره أنت ‪.‬‬ ‫• صديق ‪ :‬اسم مجرور بحرف جر مقدر وتقديره من ‪.‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫ت!‬ ‫كم صديدق مض يميع م‬ ‫• كم ‪ :‬اسم مبني على السكون في محل نصب مفعول به ‪.‬‬ ‫• ثمنا ا ‪ :‬مفعول لجله منصوب علمته تنوين الفتح ‪.‬‬ ‫• للسيارة ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور ‪.‬‬ ‫• ما ‪ :‬اسم موصول مبني في محل جر مضاف إليه ‪.‬‬ ‫ت ثمنا ا للسيارـة ؟‬ ‫كم دينارا ا دفع م‬ ‫• كم ‪ :‬اسم استفهام مبني على السكون ‪ ،‬في محل نصب مفعول به ‪.‬‬ ‫• دفعت ‪ :‬فعل مادض مبني على السكون ‪ ،‬والتاء في محل رفع فاعل ‪.‬‬ ‫• تحترم ‪ :‬فعل مضارع مجزوم ‪ ،‬علمته السكون ‪ ،‬فعل الشرط ‪ .

‬‬ ‫•‬ ‫اليتيم ‪ :‬مفعول به منصوب مقدم علمته الفتحة ‪.‬‬ ‫الكسل ‪ :‬معطوف على منصوب علمته الفتحة ‪  .‬‬ ‫•‬ ‫من فرصة ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور ‪.‬‬ ‫إياك ‪ :‬ضمير منفصل مبني على الفتح في محل نصب مفعول به لفعل محذوف وتقديره )أ م‬ ‫•‬ ‫و ‪ :  ‬حرف عطف ‪.‬‬ ‫•‬ ‫و ‪ :   ‬حرف عطف ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المفعول به‬ ‫ت!‬ ‫كأين من فرصدة أهدر م‬ ‫•‬ ‫كأين ‪ :‬اسم مبني على السكون في محل نصب مفعول به ‪.‬‬ ‫•‬ ‫حـذنر ‪.‬‬ ‫•‬ ‫حمذنر(‬ ‫ا‬ ‫)‬ ‫تقديره‬ ‫محذوف‬ ‫لفعل‬ ‫منصوب‬ ‫به‬ ‫مفعول‬ ‫‬‫‪2‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫‪.‬‬ ‫•‬ ‫ل ‪ :‬حرف مبني على السكون ‪.‬‬ ‫•‬ ‫إياك ‪ :‬توكيد لفظي لما هو مبني على الفتح ‪.‬‬ ‫•‬ ‫‪ ‬تقهر ‪ :‬فعل مضارع مجوم علمته السكون ‪.‬‬ ‫"فأما اليتيمم فل تمقنمهنر"‬ ‫•‬ ‫أما ‪ :‬حرف مبني على السكون ‪ ،‬ل محل له ‪.‬‬ ‫الفتحة‬ ‫علمته‬ ‫‪،‬‬ ‫منصوب‬ ‫فهو‬ ‫‪،‬‬ ‫منصوب‬ ‫على‬ ‫معطوف‬ ‫اسم‬ ‫‬‫‪1‬‬ ‫‪:‬‬ ‫النفاق‬ ‫ن‬ ‫‪ ‬‬ ‫إيامك إيامك والك ممسمل‪.‬‬ ‫•‬ ‫أهدرت ‪ :‬فعل مادض مبني على الفتح ‪ ،‬والتاء في محل رفع فاعل ‪.‬أو مفعول به منصوب علمته الفتحة ‪ ،‬لفعل محذوف تقديره إ ن‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫•‬ ‫إياك ‪ :‬ضمير مبني على الفتح في محل نصب مفعول به لفعل محذوف ‪.‬‬ ‫ت‬ ‫•‬ ‫حـيذنر( ‪.‬‬ ‫•‬ ‫والفاعل ضمير مستتر تقديره أنت ‪.‬‬ ‫إيامك والنفامق ‪.

‫نماذج من العراب‬ ‫المفعول به‬ ‫إياتكمن والـيسمنمة ‪.‬‬ ‫ت‬ ‫•‬ ‫حـيذتر( ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الكرم ‪ :‬مفعول به منصوب لفعل محذوف تقديره )إلزم( ‪.‬و ‪ :‬حرف عطف ‪.‬أو‪ ‬مفعول به منصوب لفعل محذوف‬ ‫أخاك ‪ ،‬أخاك عند الشدائد = اقصد أخاك‬ ‫•‬ ‫أخا ‪ :‬مفعول به منصوب علمته اللف لنه من السماء الخمسة ‪ ،‬لفعل محذوف تقديره )اقصد( وهو مضاف‪.‬‬ ‫•‬ ‫ك ‪ :‬في محل جر بالضافة ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫الشدائد ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته الكسرة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫ك ‪ :‬في محل جر بالضافة ‪.‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫الكرتم والوفامء ‪ = ‬إلزم‪.‬‬ ‫•‬ ‫السمنة ‪ :‬معطوف بالنصب على منصوب ‪ ،‬علمته الفتحة ‪ .‬مفعول به منصوب لفعل محذوف تقديره اتقيمن‬ ‫ن مفنمسمك والتدخيمن‬ ‫•‬ ‫نفس ‪ :‬مفعول به منصوب لفعل محذوف تقديره )ـق( أو تممو يمق ‪ ،‬وهو مضاف ‪.‬‬ ‫إياكن‪ :   ‬ضمير مبني على الفتح في محل نصب مفعول به لفعل محذوف تقديره )أ م‬ ‫•‬ ‫و‪ :       ‬حرف عطف ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الوفاء ‪ :‬مفعول به منصوب لفعل محذوف تقديره )اتبع( ‪.‬‬ ‫•‬ ‫عند ‪ :‬ظرف منصوب متعلق بالفعل المحذوف )اقصد( وهو مضاف ‪.‬‬ ‫•‬ ‫التدخين ‪ :‬معطوف بالنصب على نفس ‪ ،‬علمته الفتحة ‪   .‬‬ ‫•‬ ‫و ‪ :    ‬حرف عطف ‪.‬‬ ‫•‬ ‫أخاك ‪ :‬توكيد لفظي لمنصوب ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .

‬‬ ‫•‬ ‫نشهد ‪ :‬فعل مضارع مرفوع علمته الضمة ‪ ،‬وفاعله مستتر فيه والجملة من الفعل والفاعل في محل رفع خبر مبتدأ‬ ‫•‬ ‫على صحة ‪ :‬شبه جملة جار ومجرور ‪.‬احمضروا ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الصدق ‪ :‬مفعول به منصوب لفعل محذوف تقديره )اتبع(‬ ‫•‬ ‫الصدق ‪ :‬توكيد منصوب علمته الفتحة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫‪ ‬‬ ‫الصدمق الصدمق = اتبع ‪.‬‬ ‫ب نحترتم الغري م‬ ‫نحتن العر م‬ ‫•‬ ‫نحن ‪ :‬ضمير مبني على الضم في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬ ‫•‬ ‫حتضنر(‬ ‫الصلة ‪ :‬مفعول به منصوب لفعل محذوف تقديرة )ا ن‬ ‫•‬ ‫جامعاة ‪ :‬حال منصوب علمته تنوين الفتح ‪.‬‬ ‫ب‪.‬‬ ‫•‬ ‫نحترم ‪ :‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬وعلمته الضمة ‪ ،‬وفاعله مستتر فيه تقديره نحن ‪.‬‬ ‫•‬ ‫المعاملة ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته الكسرة ‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المفعول به‬ ‫الصلتة جامعاة = احضنر ‪ .‬‬ ‫•‬ ‫العرب ‪ :‬مفعول به لفعل محذوف تقديره أخص ‪ ،‬علمته الفتحة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫نحن ‪ :‬ضمير مبني على الضم في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬ ‫الموقعين ‪ :‬مفعول به منصوب لفعل محذوف تقديره )أ تم‬ ‫•‬ ‫خ يتص ( علمته الياء ‪ ،‬لن جمع مذكر سالم ‪.‬‬ ‫•‬ ‫أدنى ‪ :‬ظرف زمان منصوب بفتحة مقدرة على آخره ‪ ،‬وهو مضاف ‪.‬‬ ‫•‬ ‫الغريب ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الفتحة ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫نحتن الموقعين أدناه نشهد على صحة المعاملة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫ه ‪ :‬في محل جر بالضافة ‪.

‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫ل العظيمم‪.‬‬ ‫والجملة ‪ :‬الفعل والفاعل والمفعول به في محل رفع خبر المبتدأ ‪.‬‬ ‫• العظيم ‪ :‬صفة منصوبة علمتها الفتحة ‪.‬‬ ‫نأبى ‪ :‬فعل مضارع مرفوع بضمة مقدرة على آخره ‪ ،‬وفاعله مستتر فيه تقديره )نحن( ‪. .‫نماذج من العراب‬ ‫المفعول به‬ ‫نحن بني تميم نأبى الضيمم ‪.‬‬ ‫• التوفيق ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الفتحة ‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫ـبمك ا م‬ ‫• بك ‪ :‬الباء حرف جر مبني على الكسر ‪ ،‬الضمير )ك( العائد على لفظ الجللة مبني على الفتح في محل جر‪ ،‬والجار‬ ‫والمجرور متعلقان بـ "أرجو" ‪.‬‬ ‫‪ ‬تسبحانمك ا م‬ ‫• سبحان ‪ :‬مفعول مطلق منصوب علمته الفتحة ‪ ،‬وهو مضاف ‪.‬‬ ‫• ال ‪ :‬لفظ الجللة مفعول به منصوب لفعل محذوف تقديره "أخص" أو أقتصتد ‪.‬‬ ‫بني ‪ :‬مفعول به منصوب لفعل محذوف تقديره )أخص( علمته الياء لنه ملحق بجمع المذكر السالم ‪ ،‬وهو مضاف ‪.‬‬ ‫• ك ‪ :‬في محل جر بالضافة ‪.‬‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫نحن ‪ :‬ضمير مبني على الضم في محل رفع مبتدأ ‪.‬‬ ‫تميم ‪ :‬مضاف إليه مجرور علمته الكسرة ‪.‬‬ ‫• ال ‪ :‬لفظ الجللة ‪ ،‬مفعول به منصوب علمته الفتحة لفعل محذوف تقديره "أخص" ‪.‬‬ ‫ل أرجو التوفيق ‪.‬‬ ‫• أرجو ‪ :‬فعل مضارع مرفوع علمته ضمة مقدرة على آخره ن وفاعله مستتر فيه تقديره "أنا" ‪.‬‬ ‫الضيم ‪ :‬مفعول به منصوب علمته الفتحة ‪.

‬‬ ‫صبرا ا في مجال الشدة‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‫نماذج من العراب‬ ‫المفعول المطلق‬ ‫ت‪.‬‬ ‫• الشدة‪ :    ‬مضاف إليه مجرور‪ .‬‬ ‫• في مجال‪ : ‬جار ومجرور متعلقان بصبرا ا‪.‬‬ ‫• صبرا ا‪ :    ‬مفعول مطلق منصوب‪.‬‬ ‫ث‪ :    ‬مفعول مطلق منصوب ‪ ،‬وهو مضاف‪.‬‬ ‫• ثل م‬ ‫ت‪ :  ‬مضاف إليه مجرور‪ .‬‬ ‫• اللع ت‬ ‫• حومل‪ :    ‬ظرف مكان منصوب متعلق بدار‪ ،‬وهو مضاف‪.‬‬ ‫• من نفسه ‪ :‬جار ومجرور متعلقان ـبالواثـق‪ .‬‬ ‫• تحدث ت‬ ‫ث‪ :     ‬مفعول مطلق منصوب ‪ ،‬وهو مضاف‪.‬‬ ‫ت حدي م‬ ‫تحدث ت‬ ‫ت‪ :    ‬فعل وفاعل‪.‬‬ ‫• حدي م‬ ‫• الواثـق‪ :    ‬مضاف إليه مجرور‪.‬‬ ‫ث دورا د‬ ‫ب حومل الملع ـ‬ ‫ب ثل م‬ ‫دامر اللع ت‬ ‫• دامر‪ :     ‬فعل ماض مبني على الفتح‪.‬‬ ‫• دورا د‬ ‫ث الواثـق من نفسـه‪.‬‬ ‫• الملعب‪ :  ‬مضاف إليه مجرور‪.‬‬ ‫ب‪ : ‬فاعل مرفوع‪.

‫نماذج من العراب‬ ‫المفعول المطلق‬ ‫ت قياما ا‪.‬‬ ‫• اسمم‪ :   ‬مفعول به منصوب ‪ ،‬وهو مضاف‪.‬‬ ‫" اذكر اسم رب تبتل إليه تبتل ”‬ ‫• اذكر‪ :   ‬فعل أمر مبني على السكون ‪ ،‬فاعله مستتر فيه أنت‪.‬‬ ‫• تبتل‪ :   ‬فعل أمر مبني على السكون ‪ ،‬فاعله مستتر فيه أنت‪.‬‬ ‫• وقف ت‬ ‫• قياماا ‪ :‬مفعول مطلق منصوب‪ .‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫• وضوءا ا ‪ :‬مفعول مطلق منصوب‪ .‬‬ ‫• تبتيل‪ :  ‬مفعول مطلق منصوب‪.‬‬ ‫• المصلي ‪ :‬فاعل مرفوع بضمة مقدرة على آخره‪.‬‬ ‫توضأ م المصلي توضوءا ا‪.‬‬ ‫• إليه‪ :   ‬شبه جمله متعلقة بتبتل‪.‬‬ ‫وقف ت‬ ‫ت ‪ :‬فعل وفاعل‪.‬‬ ‫• رب‪ :   ‬مضاف إليه مجرور‪.‬‬ ‫• توضأ م‪ :   ‬فعل مادض مبني على الفتح‪.

‬‬ ‫أحببتها ت‬ ‫حيب ما ا لم تأحببته ل م م‬ ‫•‬ ‫ت‪ :   ‬فعل وفاعل‪.‬‬ ‫اجتهد ت‬ ‫•‬ ‫أحسمن‪ :    ‬مفعول مطلق منصوب ‪ ،‬وهو مضاف‪.‬‬ ‫•‬ ‫الولتد‪ :      ‬فاعل مرفوع‪.‬‬ ‫جلمس الولتد التقرفصامء‪.‬‬ ‫ت الحارمس ثلثا ا‪.‬‬ ‫•‬ ‫اجتهاد‪ :   ‬مضاف إليه مجرور‪ .‬‬ ‫•‬ ‫جلمس‪ :     ‬فعل ماـض مبني على الفتح‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫•‬ ‫ثلثا ا‪ :     ‬مفعول مطلق منصوب‪ .‬‬ ‫•‬ ‫لم‪ :      ‬حرف نفي وجزم مبني على السكون‪.‬‬ ‫•‬ ‫ه‪ :       ‬ضمير مبني‪  ‬على الضم ‪ ،‬في محل نصب مفعول مطلق منصوب‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المفعول المطلق‬ ‫حدد‪.‬‬ ‫•‬ ‫أحبب‪ :   ‬فعل مضارع مجزوم ‪ ،‬علمتخ السكون فاعله مستتر أنا‪.‬ها‪ :      ‬ضمير مبني في محل نصب مفعول به‪.‬‬ ‫أحمبب ت‬ ‫•‬ ‫حبا ا‪ :     ‬مفعول مطلق منصوب‪.‬‬ ‫•‬ ‫القرفصامء ‪ :‬مفعول مطلق منصوب‪ .‬‬ ‫اجتهد ت‬ ‫•‬ ‫ت‪ :   ‬فعل وفاعل‪.‬‬ ‫أنذر ت‬ ‫•‬ ‫ت‪ :   ‬فعل وفاعل‪.‬‬ ‫أنذر ت‬ ‫•‬ ‫الحارمس ‪ :‬مفعول به منصوب‪.‬‬ ‫•‬ ‫لحدد‪ :    ‬جار ومجرور متعلقان بأحبب‪ .‬‬ ‫ت أحسمن اجتهاد‪.

‬‬ ‫•‬ ‫تفعل ‪ :‬فعل مضارع مجزوم فعل شرط‪.‬‬ ‫أ يت‬ ‫•‬ ‫أ يتي‪ :    ‬مفعول مطلق مبني علمته الفتحة ‪ ،‬وهو مضاف‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬العد ي مو‪ :    ‬مفعول به منصوب‪.‬‬ ‫•‬ ‫حجاراة‪ :  ‬مفعول مطلق منصوب‪ .‬‬ ‫•‬ ‫تزرع‪ :  ‬فعل مضارع مرفوع ‪ ،‬فاعله مستتر فيه تقديره أنت‪.‬‬ ‫•‬ ‫رأسا ا‪ :   ‬مفعول مطلق منصوب‪ .‬‬ ‫•‬ ‫مهما‪ :   ‬اسم شرط منصوب في محل نصب مفعول مطلق‪.‬‬ ‫مهما تفعل أفعل‪.‬‬ ‫اللع‬ ‫ب‬ ‫ضر‬ ‫ت‬ ‫م‬ ‫•‬ ‫الكرمة‪ :   ‬مفعول به منصوب‪.‬‬ ‫•‬ ‫حقل‪ :   ‬مفعول به منصوب ‪ ،‬وهو مضاف‪ .‬‬ ‫ب الكرمة رأسا ا‪.‬‬ ‫•‬ ‫تتجته ‪ :‬فعل مضارع مجزوم‪.‬‬ ‫ما تزرع حقلك‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المفعول المطلق‬ ‫رشمق الطفاتل العد ي مو حجاراة‪.‬‬ ‫•‬ ‫أتجه ‪ :‬فعل مضارع مجزوم‪.‬‬ ‫•‬ ‫أفمعل ‪ :‬فعل مضارع مجزوم جواب شرط‪ .‬‬ ‫•‬ ‫ما‪ :     ‬اسم استفهام مبني على السكون في محل نصب مفعول مطلق‪.‬‬ ‫•‬ ‫رشمق‪ :    ‬فعل مادض مبني على الفتح‪.‬‬ ‫ب اللع ت‬ ‫ضر م‬ ‫•‬ ‫ب‪ :   ‬فعل وفاعل‪.‬‬ ‫ي اتجاده تتجته أتجته‪.‬‬ ‫•‬ ‫اتجاده ‪ :‬مضاف إليه مجرور‪.‬‬ ‫•‬ ‫الطفاتل‪ :  ‬فاعل مرفوع‪.

‬‬ ‫•‬ ‫حزينا ا‪ :  ‬مفعول ثادن منصوب‪.‬‬ ‫•‬ ‫كل‪ :       ‬مفعول مطلق منصوب‪.‬‬ ‫•‬ ‫العدل‪ :   ‬بدل منصوب‪ .‬‬ ‫•‬ ‫ل‪ :        ‬حرف نهي مبني مبني على السكون‪.‬‬ ‫•‬ ‫السرا ـ‬ ‫ف ‪ :‬مضاف إليه مجرور‪.‬‬ ‫•‬ ‫حزنا ا‪ :  ‬مفعول مطلق منصوب‪ .‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫•‬ ‫عدو‪ :   ‬مفعول به منصوب ‪ ،‬وهو مضاف‪.‬‬ ‫ت ذامك العدل‪.‬‬ ‫•‬ ‫ت‪ :   ‬فعل مادض مبني على السكون ‪ ،‬والناء في محل رفع فاعل‪.‬‬ ‫•‬ ‫احذر‪ :  ‬فعل أمر مبني على السكون ‪ ،‬والفاعل تقديره أنت‪.‬‬ ‫•‬ ‫حذرا ا‪ :  ‬مفعول مطلق منصوب‪.‬ك‪ :     ‬في محل جر مضاف إليه‪.‬‬ ‫احذر عدومك حذرا ا شديدا ا‪.‬‬ ‫•‬ ‫تسرف‪ :   ‬فعل مضارع مجزوم ‪ ،‬فاعل مستتر ‪.‬‬ ‫رأيتته حزينا ا حزنا ا‪.‬‬ ‫عدل م‬ ‫•‬ ‫ت‪ :  ‬فعل وفاعل‪.‬‬ ‫عدل م‬ ‫•‬ ‫ذامك‪ :    ‬اسم إشارة مبني في محل نصب مفعول مطلق وهو مضاف‪.‬‬ ‫•‬ ‫شديدا ا‪ :  ‬صفة منصوبة‪ .‬‬ ‫رأي ت‬ ‫•‬ ‫ه‪ :       ‬ضمير مبني في محل نصب مفعول به أول منصوب‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المفعول المطلق‬ ‫لتسرف كل السرا ـ‬ ‫ف‪.

‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫•‬ ‫رعياا‪ :  ‬مفعول مطلق منصوب لفعل محذوف تقديره رعاك ال‪.‬‬ ‫سقيا ا ورعيا ا‪.‬‬ ‫•‬ ‫جزاء‪ :  ‬مفعول مطلق منصوب‪.‬‬ ‫•‬ ‫جهنم‪ :  ‬اسم إن منصوب‪.‬‬ ‫حمدا ا وشكرا ا ‪ ،‬ل كفرا ا‪.‬‬ ‫•‬ ‫جلوساا‪ :  ‬مفعول مطلق منصوب ‪ ،‬عامله فعل محذوف تقديره جلست‪.‬‬ ‫•‬ ‫بلى‪ :     ‬حرف جواب مبني على السكون‪.‬‬ ‫بلى جلوسا ا طويل ا = بلى جلست جلوسا ا طويل ا‪.‬‬ ‫•‬ ‫حجاا‪ :   ‬مفعول مطلق منصوب ‪ ،‬عامله محذوف تقديره حججت‪ .‬‬ ‫•‬ ‫جزاء‪ :  ‬خبر إن مرفوع ‪ ،‬وهو مضاف‪.‬‬ ‫•‬ ‫شكرا ا‪ :   ‬مفعول مطلق منصوب لفعل محذوف تقديره أشكر‪.‬‬ ‫•‬ ‫موفورا ا ‪ :‬صفة منصوبة‪ .‬‬ ‫•‬ ‫كفرا ا‪ :   ‬مفعول مطلق منصوب لفعل محذوف تقديره تكفر‪ .‬‬ ‫حجا ا مبرورا ا‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المفعول المطلق‬ ‫" إن جهنم جزائكم جزاء موفورا ا ”‬ ‫•‬ ‫إ يمن‪ :     ‬حرف مبني على الفتح‪.‬‬ ‫•‬ ‫سقياا‪ :  ‬مفعول مطلق منصوب لفعل محذوف تقديره سقاك ال‪.‬‬ ‫•‬ ‫كم‪ :     ‬في محل جر بالضافة‪.‬‬ ‫•‬ ‫طويل ا‪ :  ‬صفة منصوبة‪ .‬‬ ‫•‬ ‫حمد ا ا‪ :   ‬مفعول مطلق منصوب لفعل محذوف تقديره أحمد‪.

‬‬ ‫•‬ ‫جرأاة ‪ :‬مفعول مطلق منصوب‪.‬‬ ‫معاذ ال‪.‬‬ ‫•‬ ‫ذا‪ :     ‬اسم إشارة مبني في محل نصب اسم إ يمن‪.‬‬ ‫•‬ ‫لـ‪ :    ‬حرف مبني على الفتح ‪ ،‬يفيد التوكيد‪.‬‬ ‫•‬ ‫على المعاصي‪ :  ‬شبه جملة متعلقة بجرأة‪ .‬‬ ‫نأ يم‬ ‫•‬ ‫حبيب ‪ :‬مضاف إليه مجرور‪.‬‬ ‫•‬ ‫ال‪ :      ‬لفظ الجللة مضاف إليه‪ .‬‬ ‫•‬ ‫سبحان‪ :  ‬مفعول مطلق منصوب وهو مضاف‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المفعول المطلق‬ ‫أجرأمة على المعاصي؟‬ ‫•‬ ‫أ‪ :  ‬حرف استفهام مبني ‪.‬‬ ‫ب؟‬ ‫ي حبي د‬ ‫نأ يم‬ ‫•‬ ‫ي‪ :   ‬مفعول مطلق منصوب وهو مضاف‪.‬‬ ‫•‬ ‫ال‪ :    ‬لفظ الجللة مضاف إليه‪ .‬‬ ‫•‬ ‫عظيم ‪ :‬خبر إن مرفوع‪ .‬‬ ‫سبحان ال‪.‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫إن ذا لعظيتم‪.‬‬ ‫•‬ ‫إ يمن‪ :    ‬حرف مبني على الفتح‪.‬‬ ‫•‬ ‫معامذ‪ :   ‬مفعول مطلق منصوب وهو مضاف‪.

‬‬ ‫فهرس نماذج من العراب‬ ‫السابق‬ ‫القائمة‬ ‫الرئيسة‬ .‬‬ ‫دواليك ‪ :‬مفعول مطلق منصوب علمته الياء لنه ملحق بالمثنى ‪ ،‬والتقدير مداولة لك بعد مداولة‪ .‬بعد‪ :  ‬ظرف مبني على الضم ‪ ،‬متعلق بما في محل نصب‪.‬‬ ‫• الوثاق‪ :  ‬مفعول يه منصوب‪.‬‬ ‫• إما‪ :      ‬حرف مبني على السكون‪.‫نماذج من العراب‬ ‫المفعول المطلق‬ ‫لبيك اللهم لبيك‪.‬‬ ‫• من اا‪ :      ‬مفعول مطلق منصوب‪.‬‬ ‫• شدوا‪ :    ‬فعل أمر مبني على حذف النون ‪ ،‬والواو ‪ :‬في محل رفع فاعل‪.‬‬ ‫حـذمر لك بعد حذر‪ .‬‬ ‫حنانيك ‪ :‬مفعول مطلق منصوب علمته الياء لنه ملحق بالمثنى ‪ ،‬والتقدير حنانا ا لك بعد حنان‪ .‬‬ ‫حذاريك ‪ :‬مفعول مطلق منصوب علمته الياء لنه ملحق بالمثنى ‪ ،‬والتقدير م‬ ‫شدوا الوثاق إما منا ا بعد فداء‪.‬‬ ‫ت‬ ‫• لبي مك‪ :   ‬مفعول مطلق منصوب علمته الياء لنه ملحق بالمثنى‪ ،‬والتقدير ألبيمك تلبياة بعد تلبيد