You are on page 1of 2

‫معراج الحب‬

‫انتقيتك والنج ُم يعل ْم‬
‫ِ‬ ‫عارف أني‬
‫ٌ‬ ‫أنا‬

‫ب أحيانا ً ‪000‬وأحر ْم‬ ‫اعطى من رحيق الح ِِّ‬

‫أرسم اللحن المغنى‪000‬أغني ْه ثم أند ْم‬

‫سابحا ً نحو ارتكاب الشعر باحثا ً ِ‬
‫عنك في كل معج ْم‬

‫صلبتْ ‪0000‬‬
‫أنا ما ُ‬

‫عينيك اليوم أرج ْم‬
‫ِ‬ ‫ْ‬
‫لكن من دمع‬

‫أنا ما ركبتُ براق الشعر‪000‬‬

‫إال ألنَّ معراجي ُمٌٌ ه َّد ْم‬

‫وما التمستُ الغار مبتعدا ً‪000‬‬

‫إال ألنَّ رسول الحب يُعلمني فأعل ْم‬

‫وما نطقتُ عن الهوى‪000‬‬

‫إال ألني في الهوى طف ٌل ُمتيَّ ْم‬

‫سائلي عني المرايا‪000‬‬

‫سائلي ك َّل الرفاقْ ‪000‬‬

‫ث َّم احرقي ك َّل المخيَّ ْم‬

‫عينيك الجميلة يستبي ُح الخ َّد‪000‬والجي َد ال ُمقلَّ ْم‬
‫ِ‬ ‫دم ُع‬

‫اللي ُل عندي نزوةٌ سودا ُء منها أعيش وفيها أحل ْم‬

‫والشعر عندي آيةٌ قدسيَّة ْ يُصليها القل ْم‬
‫ُ‬
‫أكتب ‪ ,‬للذين بأيديهم ‪00‬أنَّقتُ محرابي وناجيتُ الهر ْم‬
‫ْ‬

‫ح طع َم األل ْم‬
‫كيف البعا ُد حبيبتي ؟ وهل ينسى الجر ُ‬

‫ياصديقي أجبني أين الشآ ْم؟‬

‫منصوب عل ْم‬
‫ٌ‬ ‫يشكو غياب الريح‬

‫يامذهلة ْ طال الغياب ‪000‬‬

‫وانتحر القل ْم‬ ‫َ‬ ‫جفَّني اليخضور ‪000‬‬ ‫اليو َم ماض ٍ ال أعو ْد‪000‬‬ ‫وغدا ً سيسكنني الند ْم‪000‬‬ ‫وغدا ً سيسكنني الند ْم‪000‬‬ .