You are on page 1of 427

‫اعلم‬

‫مجلة علمية محكمة يصدرها‬

‫للمكتبات و المعلومات‬ ‫االتحاد العربي‬

‫)‪(AFLI‬‬

‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬

‫شوال ‪ 3419‬هـ الموافق لـــ يونيو ‪1038‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬

‫بطاقة تعريفية‬

‫االشراف العام‪ :‬رئيس االتحاد العربي للمكتبات و المعلومات‬
‫د‪.‬خالد الحلبي‬

‫مدير التحرير‬

‫‪souhembadi@yahoo.fr‬‬
‫الهيئة االستشارية‬ ‫هيئة التحرير‬
‫أ‪.‬د‪ .‬دمحم أمان‬ ‫أ‪.‬د‪ .‬جاسم جرجيس‬
‫أ‪.‬د‪ .‬شعبان عبدالعزيزخليفة‬ ‫أ‪.‬د‪ .‬هشام عزمي‬
‫أ‪.‬د‪ .‬دمحم فتحي عبدالهادي‬ ‫أ‪.‬د‪ .‬هاجية قموح‬
‫أ‪.‬د‪ .‬ربحي عليان‬ ‫أ‪.‬د‪ .‬دمحم جعفرعارف‬
‫أ‪.‬د‪ .‬رضية آدم دمحم‬ ‫أ‪.‬د‪ .‬أحم ـ ــد سالم‬
‫د‪ .‬خالد الحبش ي‬ ‫أ‪.‬د‪ .‬أسامة السيد محمود‬

‫ردمد ‪ISSN 16583779:‬‬
‫رقم اإليداع بمكتبة الملك فهد الوطنية‪1428-5979:‬‬

‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬

‫قائمة المحتويات‬

‫الصفحة‬ ‫املؤلف‬ ‫عنوان البحث‬
‫‪11 - 11‬‬ ‫د‪ .‬خالد الحلبي‬ ‫كلنــــُ العـــدد‬
‫د‪ .‬إيمان رمضان دمحم حسين‬ ‫أدب األطفال وتطبًقات اجلًل الجاىٌ للىيب ‪ :‬رؤيُ‬
‫‪34 - 11‬‬
‫مصتقبلًُ‬
‫د‪.‬ماجد بن دمحم أبوشزحه‬ ‫إطار مقرتح حلىكنُ املعلىمات يف أماىُ العاصنُ املقدشُ‬
‫‪72 - 35‬‬
‫أ‪.‬د‪.‬حسن بن عواد السزيحي‬
‫د‪.‬سوهام بادي‬ ‫خصآص البيًُ التختًُّ الداعنــــُ إلىتاج احملتىّ الرقنـــٌ‬
‫‪108 - 73‬‬ ‫د‪.‬خديجة بوخالفة‬ ‫فــٌ دول املغـرب العربٌ‬
‫د‪ .‬عبدالعزيزعبدالحميد عامز‬ ‫إدارَ املعرفُ ودورٍا يف ضناٌ جىدَ التعلًه يف جامعُ‬
‫‪136 - 109‬‬
‫الساويُ‪ :‬كلًُ اآلداب الساويُ منىذجًا‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبزاهيم‬ ‫التخًس يف ىظه اشرتجاع املعلىمات علِ الىيب دراشُ‬
‫‪196 - 137‬‬ ‫تطبًقًُ لتأثري التىجَات الصًاشًُ واالقتصاديُ يف‬
‫حمركات البخح‬
‫د‪ .‬علي بن عبد العزيزالحمودي‬ ‫اإليداع القاىىىٌ والتسويد بالىثآق واحملفىظات يف اجلَاز‬
‫‪234 - 197‬‬ ‫احلكىمٌ باملنلكُ العربًُ الصعىديُ‪ :‬دراشُ وصفًُ‬
‫أ‪.‬بن عميرة عبد الكزيم‬ ‫خدمات املعلىمات باملكتبات اجلامعًُ وأدوات تصىيقَا‬
‫‪262- 235‬‬
‫يف البًُٔ االلكرتوىًُ بني الفرص والتخديات‬
‫د‪ .‬عفاف بنت دمحم هديم‬ ‫اإلبداعًُ املعرفًُ لألشتاذ الدكتىر علٌ بً إبراًٍه الينلُ‬
‫‪294 - 263‬‬
‫يف ضىْ العطاْ الفكرٍ دراشُ حتلًلًُ ببلًىمرتيُ‬
‫حسان مداس ي‬ ‫املتطلبات املاديُ حلىشبُ أرشًف اجلامعات اجلسآريُ‪:‬‬
‫‪316 - 295‬‬ ‫د‪ .‬لخضزفزدي‬ ‫دراشُ مًداىًُ مبصاحل أرشًف جامعات قصيطًيُ‪ ،‬باتيُ‬
‫وأو البىاقٌ‬
‫د‪ .‬أحمد عادل إبزاهيم العجيز ي‬ ‫األشالًب املتبعُ يف مكتبات كلًات جامعُ طيطا لتخديد‬
‫‪332 - 317‬‬ ‫وحتلًل االحتًاجات املعلىماتًُ للنصتفًديً ‪ :‬دراشُ‬
‫مًداىًُ‬

‫‪5‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬ ‫مجلة علمية محكمة – ينـاير‬

‫بن حزيزة هجاة‬ ‫اإلطار القاىىىٌ إلتاحُ الرشآل اجلامعًُ باملصتىدعات‬
‫‪362 - 333‬‬ ‫أ‪.‬د غاهم هذيز‬ ‫الرقنًُ باجلامعات اجلسآريُ ‪ :‬منىذج رشآل دكتىراه‬
‫عله املكتبات جبامعُ قصيطًيُ ‪20‬‬
‫د‪ .‬جمعان بن عبدالقادرالزهزاوي‬ ‫واقع خدمات املعلىمات يف مكتبات اجلامعات الصعىديُ‬
‫‪384 -363‬‬
‫الياشُٔ‪ :‬جامعُ الباحُ أمنىذجا‬

‫‪How Digitalization Develops Saudi‬‬
‫‪Alia Mohammed AlSulaimi‬‬
‫‪408 - 385‬‬ ‫‪Women In The Business Field And‬‬
‫‪Academia‬‬
‫‪Measuring the visibility of the‬‬
‫‪Dr. Ahmed Shehata‬‬
‫‪430 - 409‬‬ ‫‪Egyptian Universities’ scientific‬‬
‫‪production using Google Scholar‬‬
‫‪25 - 7‬‬ ‫‪English Abstracts‬‬

‫‪6‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬

‫اعلم‬

‫مجلة علمية محكمة يصدرها االتحاد العربي للمكتبات و المعلومات‬

‫نبذة عن المجلة‪:‬‬
‫مجلة "اعلم" هي دورية علمية محكمة يصدرها الاتحاد العزبي للمكتباا واععلمماا (اعلم)‬
‫م اازتي ل ااي الط ااجةة وتص اادرابيل ااة ماللي ااة العزلي ااةج م ااأ م ا ي ااة ال اازماللي ااة جلي ي ااة و‬
‫الفزنط ااية ج عال ااد ع يتع اادب ع اادد نمح ااا ماللي ااا نبجاي ااة لا ا الع اادد الكال ااي ل مح ااا‬
‫اع مرة مالعدد الماحدة‬
‫وتفا ا ااتا ابيلا ا ااة البا ا اااال لدراضا ا ااة ال ا ا ااايا ا الع ا ا ااة اعبا ا ا اازة ماععلمما ا ااا واععزفا ا ااة‬
‫ومؤضط اااوإا و داروإ ااا وا اازتعاوإا و تماإ ااا وت جياوإ ااا ومدارضا ا اج و ا ا م ااا يتصا ا مص اايا ة‬
‫ومعاليااة ول ا ون اازوتمستااأ ابحتاامب اععلممااااي واععزلااي والتعام ا مااأ وضااا ا و دواوإااا‬
‫و تم اج ضافة ل فزاد ومجاميأ العاملي واعطتفيدين منإاة‬
‫واطا د ابيلااة وااد تمضاايأ الزميااة حاام مجتمااأ اععلممااا واععزفااة و دارتاالج ماان ا فااتا‬
‫ابيا لليميأ ل ضتفطار و مداء الز ي لي ماال صص لذلكج و عبا اعزابعاا العلمياة ‪-‬‬
‫اعم ع ااة مءض ااماء اع اازابعي ‪ -‬للكت ااج اليدي اادة الي ااادةة وت اازابيل ااة مل ص ااا ل مح ااا‬
‫ماللية جلي يةج مأ م ا ن زنمحا اعت بمة من الليا الحية ود العزليةة‬

‫أهداف المجلة‪:‬‬
‫‪ -1‬دعم واشييأ البح العلمي لي مجا اعكتبا واععلمما واععزفة ‪.‬‬
‫‪ -2‬ن ز وتم يق خج من الجتاج العلمي العزبي الشا زلي تى مجاع اععلمما واععزفة‬
‫و تم ااا و اادماوإا وت جياوإاااج واعتمد ا عاادد ابي ا م اان الدراضااا ونمحااا والتج ااارال‬

‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬ ‫‪7‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫العلمية التي ام بإا ماحدم متخصصم ج وعزض ا للم تمي مان البااحدي والت ماميي‬
‫والعاملي لي مجاع اعكتبا واععلمما ‪.‬‬
‫اادما اععلممااا واععزفااةج وعالااد اع ااارا واععااارف‬ ‫اطااليل ال اامء عالااد م ااك‬ ‫‪-4‬‬
‫التي يجج يتحالد بإا العاملم لي مزافق اععلمما ومؤضطا اععزفة و لي مدارص‬
‫اعكتبا و اععلمما واععزفة ودراضا نر يف‪.‬‬
‫عا ا اازب التجا ا ااارال التعليميا ا ااة والتدريايا ا ااة العزليا ا ااة وم ا ا ااك وإا وحلمل ا ا ااا و ا ا اااياهاج‬ ‫‪-4‬‬
‫ودراضااا الت ااميزو ماادار لااي تزا ااق التاادرتظ والتاادريج والبح ا و ن ا ة اعكتبااا‬
‫ومزاا ااشاععلمم ااا وادارا اععزف ااة ون ط ااام العلمي ااة ماليامع ااا العزلي ااة ومعاه ااد‬
‫التدريج لي مجا اعكتبا واععلمما واععزفةة‬
‫ا ا التج ااارال العاعي ااة ل ااي مج ااا اعكتب ااا واععلمم ااا واععزف ااة وم ار اإ ااا مالتج ااارال‬ ‫‪-5‬‬
‫العزلية لي فظ ابيا واضتعزاب آلاراء حمل اة‬
‫التعزيااف ماع اازوعا العزليااة الزا اادة لااي مجااا اعكتبااا و اععلممااا واععزفااة وتااز‬ ‫‪-6‬‬
‫دعم البح العلمي اب تلفةة‬
‫دعوة للمشاركة‪:‬‬
‫تاادعم مجلااة "اعلممم" الباااحدي و ضاااتذة اليامعااا واعتخصصااي لااي اعكتبااا و اععلممااا‬
‫واععزفةج لي رباء المتن العزبيج لت ديم تاب م العلمي مما لل ع ة مممضمعا ابيلة‬
‫و لك لل زبإاة والدعمة ا م البحم التي تتجاو اعمضمعا آلاتية ‪:‬‬
‫‪1‬ة الت مرا الحديدة لي عالم اعكتبا واععلمما و اععزفة‪.‬‬
‫‪2‬ة الكتاال و وضا ل و دوا اععلمما ‪.‬‬
‫‪3‬ة مؤضطا و دما اععلمما الت ليدية و الز مية‪.‬‬
‫‪4‬ة اعليم علم اعكتبا واععلمما واععزفة ودراضا نر يف‪.‬‬
‫‪5‬ة تم اععلمما واععزفة وت جياوإا ممختلف ال ا و ماع ا‪.‬‬
‫‪6‬ة التجارال الت بي ية لي مجا اعكتبا و اععلمما و اععزفة‪.‬‬
‫‪7‬ة نر فة و نر يف والت مرا الحديدة لي ابيا ‪.‬‬

‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬ ‫‪8‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫داري ااة ل ااي‬ ‫‪8‬ة الت اازتعا ون تم ااة ال ار ااة م اااعمارد الا اازيةج والت جي ااةج والتجتيم ااا‬
‫عالم اععلمما واععزفة و مؤضطاتل‪.‬‬
‫‪9‬ة ال زوالت مرا الحديدة لي ابيا ‪.‬‬

‫‪11‬ةاعمارد الا زية والت جية والتجتيمية و دارية لي عالم اععلمما واععزفة و مؤضطاتل‪.‬‬
‫‪11‬ة التجارال واع ارتأ العزلية والعاعية لي مجا اعكتباا واععلمماا واععزفاة و ادماوإا‬
‫وت جياوإ ااا ومفاهيم ااا و ا ا م ااا يتعل ااق ممجتم ااأ اععلمم ااا واععزف ااة و ااايا الز مج ااة‬
‫و تاحة الكم ية للمعلمما و اليا ابحتمب العزبي عالد ال بكة العجكبمتيةة‬

‫قواعد عامة‪:‬‬
‫دوري مزتي لي الطجةة‬ ‫تصدرمجلة "اعلم"‬ ‫‪-1‬‬
‫ت ااز ابيلااة البحاام والدراضااا العلميااة اليااادة ا اعااج العلمااي لااي مجاااع‬ ‫‪-2‬‬
‫اهتمام اة‬
‫ت اازابيل ااة مزابع ااا ادال اعمض اامر ( ‪ ) State-of-the art‬الت ااي تمدا ا تءليفا ااا‬ ‫‪-3‬‬
‫( ‪ )Synthesis‬للت ا اامرا والاتجاه ا ااا اعتعل ا ااة ممج ا اااع معزفي ا ااة ل ا ااي اع ا ااا‬
‫اعكتب ااا واععلمم ااا واععزف ااة وت جياوإ اااج ودراض ااا اععلمم ااا ج وم ج ااة اعكتب ااا‬
‫واععلمما واععزفة لي العالم العزبي وعالد اعطتمب الدووية‬
‫ت ب البحم اعكتملة مالليا العزلية و جلي ية و الفزنطية محي ع يشيد عدد‬ ‫‪-4‬‬
‫نمحا يي العزلية عن ل محتمب العدد الماحدة‬
‫يزاعااد ع يشيااد عاادد راافحا البح ا عاان ااي (‪ )31‬راافحة مااأ مل ااص ع تشيااد‬ ‫‪-5‬‬
‫لمات ا اال ع ا اان ا ا ا ما ا ااة (‪ )311‬لم ا ااة ماللي ا ااة العزلي ا ااة ومدل ا ااا ما جلي ي ا ااةة وي ا ااتم‬
‫اض ااتخدام ال اال العزب ااي الت لي اادي (‪ )Traditional Arabic‬م اااص الح اازف ‪14‬‬
‫للماات و‪ 16‬للعجاااوينج و تكاام مزابعااا الكتااج والت اااريزوالزضااا العلميااة لااي‬
‫حدود ضبأ (‪ )7‬رفحا ة‬
‫اااال م اان ر اااحبل ي ل ااج في اال ن اازالعما ا ج م ااحمال متعزي ااف‬ ‫يزف ااق مالبحا ا‬ ‫‪-6‬‬
‫مختصزمالباح من حي مؤهللج وتخصصلج وعمللج وعجما ل لكت ونية‬

‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬ ‫‪9‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫‪ -7‬تخ ااأ نعم ااا اع دم ااة للتحك اايمج ويخ اازر اااحج العم ا م بمل اال و مم حت ااا‬
‫التحكيم و ع تزد نعما ي اع بملة لل ز ود صحابإاة‬
‫‪ -8‬ع ت با نعمااا التااي ضاابق ن اازها و اادمي لل اازلااي ي م ااا اازوع يجاامس ن ااز‬
‫العم اع بم لل ز ع مإ اتابي من ر يظ التحزيزة‬
‫‪ -9‬يخ ااأ تزتي ااج اع ااماد عج ااد ال اازععتب ااارا فجي ااة ع ع ااة ل ااا مم ا ااة الباح ا و‬
‫يمة العم‬
‫‪ -11‬تماجا دارة ابيلاة مؤلاف ا محا ا نسا مجا ياة مان عادد الدورياة الاذي ن از‬
‫فيل البح‬
‫‪ -11‬تاادرج الاضت ا ادا اعزبعيااة لااي عإايااة العم ا ويااتم الالت ا ام مالاادلي الااذي وضااعتل‬
‫بمعية ‪)APA( American Psychological Association‬‬
‫‪ -12‬تمبل بميأ اعزاض ال ارة مابيلة ود العجما الالكت وني‬
‫‪afli.ialam@gmail.com‬‬

‫* جميع آلاراء في املجلة جعبر عن وجهة نظر كحابها وال جعبر بالضرورة عن وجهة نظر املجلة‬

‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬ ‫‪10‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬

‫كلمةالعدد‬

‫الشبكة الدولية لقادة املكتبات املبدعيـن الناشئيـن – الشرق األوسط و مشال افريقيا‬

‫‪ .................‬الطريق الـى حتقيق االهداف و جين الثمار‬

‫يخبلىر املفهىم الجديد للمكحبات العامة في اححضااهها للمتحماع بملحلائ تهاثاهي تماا بم اباة‬
‫مركااس معلىم اااج محلااي لعم اات عل ااط ثحفملااع ث ااىر املجحمعااات وثحد املا ج ااى ة حياااة ت ارا ت ه اااي‬
‫باإلض اااتة خل ااط عل ااو متحم ااع واط ووا ااع العل ا و ا ط‪ .‬وه ااا ه ااي الي ااىم ثىاج ااه املكحب ااات العام ااة‬
‫وقا تهااا فااي ملحلاائ أنح اااء العااام ثحااديات غمل اار مداابىقةي وه ا البيه ااة املض ا ر ة املحغملاارة ث ااىتر‬
‫ترصااة تري اادة للقااا ة إلع ااا ة اكخشااا م ااا جعني ااه املكحبااة العام ااة يماان هن ااا جاااءت تك اارة الش اابكة‬
‫الدوليااة لقااا ة املكحبااات املباادعملا النا اهملا التااا تش ا ت عااام ‪ 3122‬يحي ا أا الدااةيت تضاات‬
‫لضااماا ق اادرة ق ااا ة املكحب ااات عل ااط مىاجه ااة الحح ااديات ب االىه من ق ا ه ااى ث ااىتملر الف اار له ا‬
‫للحىاصا اات ما ااع ضعضا ااه الا اابعف الكخشا ااا الحتا ااارهي و ت ا ااار الجديا اادة والا ااحعل ما اان ضعضا ااه‬
‫الابعف‪ ..‬ثرىااط الشاابكة وثاادعمها مبااا رة املكحبااات العامليااة (‪)GL Global Libraries Initiative‬‬
‫بمؤ دة بيت وميلندا جيخس (‪.)BMGF‬‬
‫وان قاا ماان أهمياة البرنااامالا قارر ثحااا العراا للمكحبااات واملعلىماات أا ي عا علاط عاثقااه‬
‫ثنفيا البرنااامالا علااط املدااحىي قلي ااا وعلااط أرا الىاقااع بح ااىين اابكة ماان املباادعملا باملكحبااات‬
‫العامااة ماان عا ش الشاابكة الدوليااة لقااا ة املكحبااات النا اهملا املباادعملا‪ -‬الشاار و ا و ااماش‬
‫أتريقي ااا ويعحب اار م اان أه ا وأنو ا املش ااروعات الت ااا نف ا ها ثح ااا العرا ا للمكحب ااات واملعلىم ااات‬
‫ً‬
‫مؤعرا بمتاش املكحبات واملعلىمات علط مدحىي العال العرا ما بملا عام ‪. 3122-3122‬‬

‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬ ‫‪11‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬

‫ثبنى البرنامالا ال ي ر ثحا العرا للمكحبات واملعلىمات املبا رة العاملية ولكن باللغاة‬
‫العر ية وي مح من ع لاه خلاط جعسياس املهاارات القيا ياة و بداعياة و بح ارياة لعاد ‪ 43‬أعصااي‬
‫مكحبات ومعلىمات باإل ارة املحى ة باملكحبات العامة من عا ش عاد مان الىحادات الحعليمياة‬
‫جشاامتب بناااء تريااو عماات نااا ي بااداطي خ ارة امل ااا ري حاات النعاعاااتإ خ ارة الحغيملاارإ الح ييااد أو‬
‫ال اادعىة للمكحب اااتإ املكحب ااات والحنمي ااةإ مش ااروعات الف اار ‪...‬الخ‪ .‬ويعم اات ثح ااا عل ااط ثتد اايد‬
‫برن ا ااامالا مح ام ا اات لح ا اادري الق ا ااا ة وث ا ااىير وثحد ا املا مه ا ااارات ق ا ااا ة املكحب ا ااات العام ا ااة النا ا اهملا‬
‫والح كيااد علااط ع ا قااا ة املدااحقبت فااي املكحبااات العامااة العر يااة ماان ع ا ش بناااء اابكة خقليميااة‬
‫للحعلا ااي لك روت ا ا لححد ا املا كفا اااءاته ومها اااراته القيا يا ااة مما ااا لدا اااه فا ااي ثحد ا املا مدا ااحىي‬
‫ال اادمات باملكحب ااات العام ااة ف ااي جمي ااع أنح اااء املن ق ااةي وث ااىير البا ارامالا وال اادمات باملكحب ااات‬
‫العامةي باإلضاتة الط جعسيس الحعاوا بملا املكحبات العامة‪.‬‬
‫برنامالا ترياد ومحمملاع لحادري اعصااي املكحباات العاماة‬ ‫واعد مرور ر ذ نىات علط ان‬
‫علااط مدااحىي الااى ن العرا ا وال ا ي قاااره علااط نلهاااء علااط املدااحىي قلي ااا للباادء فااي مرحل ااة‬
‫جدي اادة م اان ع ا ش الق ااا ة امل اادر ملا ث اادريبا جي اادا وه اااهي ال م ااار ثق اائ مب ااد يا ف ااي ضع ااف ال اادوش‬
‫العر ية علط أمت أا ثخدع لخشمت كت املن قة العر ية ومن ام للها‪............‬‬

‫‪ ‬ال بكة الدولية ل ادة اعكتبا اعبدعي الجا ئي ‪ -‬تمنظ ي هى ترط من الشبكة الدولية‬
‫فااي الشاار و ا و ااماش اتريقيااا ثحااد رعايااة ماان ثحااا العرا ا للمكحبااات واملعلىمااات‬
‫اعلا ا ه اادتها اتش اااء اابكة تشا ا ة م اان ق ااا ة املكحب ااات مبني ااة عل ااط رقات ااة املش اااركة وثب ااا ش‬
‫ال ب ارات ب املا املكحبااات الحىتدااية والجمعيااات املهنيااة للمكحبااات الحىتدااية واملؤ دااات ات‬
‫الع قة‪.‬‬
‫‪ ‬ال ابكة الدولياة ل اادة اعكتباا اعباادعي الجا ائي ‪ -‬مصازي( ‪ .)3133-3122‬هاى تارط ماان‬
‫الشا اابكة الدوليا ااة فا ااي الش ا اار و ا ا و ا ااماش اتريقيا ااا ثح ا ااد رعايا ااة ما اان ثحا ااا العرا ا ا‬
‫للمكحبات واملعلىمات اعل بالحعاوا مع الجمعية املصرية للمكحبات واملعلىمات و ر يئي‬
‫وكت من مكحبة مصر العامة ي وجمعية مصر لل قاتة وثنمية املجحمع ‪.‬‬

‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬ ‫‪12‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬

‫‪ ‬ال اابكة الدولي ااة ل ااادة اعكتب ااا اعب اادعي الجا اائي ‪ -‬الط اامدا ي ه ااى ت اارط م اان الش اابكة‬
‫الدولي ااة ف ااي الش اار و ا ا و ااماش اتريقي ااا ثح ااد رعاي ااة م اان ثح ااا العراا ا للمكحب ااات‬
‫واملعلىمات اعل‬
‫‪ ‬ال اابكة الدوليا ااة ل ا ااادة اعكتب ااا اعبا اادعي الجا ا اائي ‪ -‬اعي اازال ي ه ااى ت اارط م اان الش اابكة‬
‫الدولي ااة ف ااي الش اار و ا ا و ااماش اتريقي ااا ثح ااد رعاي ااة م اان ثح ااا العراا ا للمكحب ااات‬
‫واملعلىمات اعل ‪.‬‬
‫ومازلن ااا ن م اات ف ااي جعم ااي الحتر ااة عل ااط املد ااحىي العرا ا لر ا م م ااح جدي اادة انم ااا ال ي اااة‬
‫العصاارية الراقيااة ماان ع ا ش ال ركملااع علااط بااداط و بح ااار و ل اعام بمعااايملر الجااى ة عباار كاتااة‬
‫النشا ات واملشاريع عاصة واا مفاهي القيا ة و بح ار والحغيملر من الحىجهات ال دي ة ومان‬
‫أه ا ا املب ا ااا م الداعما ااة للحنميا ااة املعرتيا ااة الش ا اااملة واملد ا ااحدامة باعحب ا ااار اا املكحب ا اات ومراكا ااس‬
‫املعلىمااات هااي تضاااءات للحنميااة املعرتيااة ثاادع الحمكاملا ال قااافي و املعرفااي لألتارا والجماعااات‪.‬‬
‫ونحن علط رقة ثامة ب ا البرنامالا ال مىح يداه في اكخداه مهارات مح ىرة ومعار جديدة‬
‫ااحعمت علااط جعسيااس ال باارة العمليااة اعصاااي املعلىمااات فااي ااةيت ث ااىير ق اااط املكحبااات العامااة‬
‫في الى ن العرا ‪.‬‬
‫و يد املر ثحااا العرا ا للمكحبااات واملعلىمااات بل ااي رابحااة باثتااا ثى اايع ن ااا حضااىر‬
‫الق ااىي و ت ااع مدا املرة النت اااح والحممل ااع املد ااحمرةي و ااي ىا كا ا ل ااري ق ااىي و تع اااش ف ااي بن اااء‬
‫املجحم ااع املعرف ااي ال ا ي ثبل ااىرت م مح ااه ايمان ااا من ااه ب اادور الفع اااش ف ااي الحنمي ااة املد ااحدامة وحت ااى‬
‫يخدنى له حمرار في ثحقيو أهداته علط نحى تعاش‪.‬‬

‫د‪.‬خــــــالد احللـيب‬

‫رئيس االحتاد العربي للمكتبات و املعلومات‬

‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬ ‫‪13‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬

‫أدب األطفال وتطبيكات اجليل الجاني للويب ‪ :‬رؤية مشتكبلية‬

‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬
‫دكحوساه في آلاداب ‪ -‬ثخفق ثقنية معلومات‬
‫جامعة القاهشة‬

‫‪ 1/0‬ثمهيد‬ ‫مشتخلص‪:‬‬
‫ث إددت مشبلددة الىفولددة ايشبلددة الزهةيددة فددي بيدداة‬ ‫ددا‬ ‫تهددذا الوس ددة الة إيددة ليددا جعددليي المددو‬
‫مفه د د ددوا دب موف د د ددا ث ه يح د د د ث هذا د د د ر د د د‬
‫اع ددا مد د هن ددا ج ددا الاهح دداا ه ددا ث ددا ق ددذا‬
‫ثخناث ثىةيقات ثخذمات الؽدةةة العنةةوثيدة فدي‬
‫للىفددت ‪،‬هددا بيددد ثلكددذ الذساظددات ال و ددة ددا‬ ‫جيلهد د ددا الإد د ددااق ثم د د د شصهد د ددا‪ :‬موا د د د الؽد د ددة ات‬
‫كإ د ا م د الق ددي ثايه دداسات ثالاثماه ددات ثح ددو‬ ‫الاجح ا ي د د د ددة ثاي د د د ددذث ات لة ث ي د د د ددة ثسـ د د د ددذ‬
‫فددي ه ددزه ايشبلددة ث ددا ه ددزا مظدداط ة د الق ددو‬ ‫ثوٌي د د ددل ثىةيقد د د ددات الو د د د د ‪ 2‬فد د د ددي ثقد د د ددذ دب‬
‫موف ددا ثاظ ددخإ اس الحق ددذا الحقي ددء ف ددي ن ددا رقا ددة‬
‫ل دب موفد ددا م د د ه د د سثا د ددذ رقا د ددة الىف د دت‬
‫الىفددت ثثن يددة مهاساث د اتقحلفددة ثثقددذ ثف ددوس‬
‫العشبددق ك ددا د يعددذ ثظدديىا ثش و ددا خددي الفشـددة‬ ‫مق د د د ق لحعض د د ددض د د ددوة الد د ددش ي د د د دب موف د د ددا‬
‫مد د دداا موفد د ددا يعش د د ددة جا د د ددات د د د ظ د د د ل ه‬ ‫ثالوظائي الش ية الحذ إة‪.‬‬
‫ثاظحفع د د د د د د د د دداساته ثم اثل د د د د د د د د ددة الاظحةؽ د د د د د د د د دداا‬ ‫ثجعح ذ الذساظة ا ايدنج الوـدفق الح لي دي‬
‫لشـددذ ثا د اظددحخذاا ثىةيقددات ثخددذمات ال يددت‬
‫ثاظحخذاا القيا ثثقةت القبد ات ال ذ دذة ال دء‬
‫الإد ددااق للو د د فد ددي ثند دداث ثثقد ددذ دب موف د ددا‬
‫ش د ددذها دب موف د ددا ه د ددو خد ددي الف د ددشؿ م د دداا‬ ‫اظد ددحخذاا مم و د ددة م د د دثات ج د د الةيا د ددات‬
‫موف ددا لح قي ددع الإقد ددة ددالنفغ ثاكخعد دداب سثق‬ ‫ثهددي‪ :‬ائ ددة ايشاجعددة ثايملبٍددة ايةاؼددشة‪ .‬ث ددذ ث د‬
‫اتقد دداوشة فد ددي مواـد ددلة الة د ددد ثالةؽد ددل ثب د د‬ ‫ث لي د د ددت ين د د ددة ذ د د ددة وامه د د ددا خ ع د د ددة موا د د د د‬
‫للؽ ددة ات الاجح ا ي ددة ثرملر ددة م ددذث ات الة ث ي ددة‬
‫الاظحىملع ثل ماد الذا لإل مداص الدزي دذ ليدا‬
‫ف ددي مم ددا دب موف ددا ثسث ددي ف ددي اخحي دداس العين ددة‬
‫اتقاوشة العل ية اتحعدو ة مد جدت الاكخؽداا‬ ‫ثحوا د د ددع ملي د ددا م د د د محىلةد د ددات ممد د ددا ثال يد د ددة‬
‫ثالح د د د د ددشس م د د د د د مظد د د د ددالي ايعحد د د د ددادة للحفة د د د د د‬ ‫العلي ة لألوفا ‪.‬‬
‫ثالاظحةؽدداا م د جددت مض ددذ م د ايعش ددة لنفع د‬ ‫ثاخحح د د د ددد الذساظد د د ددة الح كيد د د ددذ د د د ددا ه ي د د د ددة‬
‫‪Web‬‬ ‫ثوٌيددل ثىةيقددات ال يددت الإددااق للو د‬
‫ث يئح ةذ الح يذ ‪.)2010‬‬
‫‪ ) 2.0‬فددي ثن يددة رقا ددة الىفددت ثا بددد الذساظددة‬
‫ث ك د ددذ القبد د د ا مد د ددا الىفول د ددة ا د د د مل د د ددا مد د ددا‬ ‫مم و ة م الحوـيات لرا ث ةد ايعدلثل د‬
‫الحعام د د ددت ثالحفا د د ددت م د د د الحةنولوجي د د ددا الحذ إ د د ددة‬ ‫ايوا د لة ث يددة حقنيددات ال يددت الإددااق للو د‬
‫مةة ددشا ف ددي ددش م د دشاد مل ددا ث ددد إ اسه ددا ل ددشك‬ ‫م د ثنفيددزها فددوسة مإ ددا ظددي و لهددا دثس ا ددت‬
‫الاثماهات الا ما ية ثايهاسات ثايفاهي ايشثةىة‬ ‫ف د د ددي اؽ د د ددش ايعلوم د د ددات الهاد د د ددة ثلثاب د د ددة ايعش د د ددة‬
‫لألوفا ا حمل ا م اهح اماته ‪.‬‬
‫‪15‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫الحعامدت مد مفدادس الدحعل الالة ث يدة ثلدزل نةغدي الاظدحفادة مد ثىةيقدات ثخدذمات ال يدت‬
‫الإااق للو في دب موفا بيد ثش ي هزه الوظائت الحذ إة ثالحقنيات الش ية الىفت د ‪.‬‬
‫ث ذ شص ال يت الإااق للو العذ ذ م القذمات ثال ء ولع الدةعن ل‪،‬هدا البد امج الاجح ا يدة‬
‫ال دء بفدش لهدا ثال دء ثابدد الحفا ليدة ثالاثفدا فدي ثظدي ا اتداء جعداثاق لل ؽداسكة فدي ث ش ددش‬
‫ددو الىف ددت مد د‬ ‫ثث ددذ د اتحح ددوت للف ددف ات اع ددذه و ددشل ث الح ددايي ددل ال ي ددت الإ ددااق للو د د‬
‫معد هل لل حددوت ثن د اؽددي ليددا رمنددحج ثمةحةددش لل حددوت ثاؽددي فددي لودداس الخؽدداس ثالحواـددت مد‬
‫كحاب ثمللفق دب موفا العشبق اب ذ ‪.)2014‬‬ ‫ّ‬
‫ثثد جق هدزه الذساظدة لخعدليي المدو دا مفهدوا دب موفدا ث ه يحد ث هذا د ثثا عد رد‬
‫ثخندداث ثىةيقددات الددو ‪ (Web 2.0 applications) 2.0‬ث ددا مخددق موا د الؽددة ات الاجح ا يددة‬
‫ثايددذث ات الالة ث يددة ثاظددخإ اس الحقددذا الحقيددء فددي خذمددة رقا ددة الىفددت ثثقددذ سؤ ددة معددحقةلية‬
‫مق بددة لحعض ددض اظددحخذاا ثىةيقددات ال يددت الإددااق للو د فددي ممددا دب موفددا فددي لددو ايح د ات‬
‫العايية ايعاـشة‪.‬‬

‫الكشه األول‪ :‬اإلطار املنهجي للبخح‪:‬‬
‫‪ 1/1‬مشكلة الدراسة وأهنيتها‪:‬‬
‫رةخدد دساظددة ‪ )Da'eem, 2015‬د دب موفدا العشبددق ثالقدشا ة فدي فددش الحةنولوجيددا ظددش عة‬
‫الحىوس الحىوس العش في ثظائت الاثفا ايعلومداجق الحةنولدو ي ثنضثهدا اتح ّدح لحيداة موفدا‬
‫ددد ثثى ددوس الع ددال‬ ‫ل ددذهه ه ددواثفه الزكي ددة ثبواظ ددييه الوقف ددية ث ف ددار ن د د م ددذثد لي ددا‬
‫الش مء لذسجة موفا حعاملو مد دذد مد الحىةيقدات ىدشل ك د ا ح داسا مد الةدال ‪ .‬ث دذ‬
‫ؼ ت رل دا عا و ا إلجشا الذساظة الحالية للحعشا ا دثس ثقنيدات الو د ‪ 2‬ثخاـدة الؽدة ات‬
‫الاجح ا ية ثايذث ات في ثىو ش دب الىفت العشبق‪.‬‬
‫ددا العددال ددذمج الحقنيددة فددي دب الىفددت‬ ‫ثثحطدده ه يددة الذساظددة فددي الاهح دداا اي حا ددذ فددي ج ي د‬
‫ؼد د د د ال ايحع د د ددذدة ث ر د د ددشه د د ددا الىف د د ددت العشبد د د ددق ث ل د د ددشثسة لكع د د دداب الىف د د ددت العشب د د ددق القد د د ددذسة‬
‫ّ‬
‫د ددا ال د ددحعل ال د ددزاجق ثالحعام د ددت ايةاؼ د ددش م د د ثىةيقد ددات ال د ددو ‪ 2.0‬م ب د ددذ ه د د مف د ددادس ال د ددحعل‬
‫ما دب موفا‬ ‫لة ثاق‪ .‬ثثخذا الذساظة ابحياجات ات ذ ذة م الذاسظ ثايهح‬
‫ثكحاب ثمللفق دب موفا العشبق‪.‬‬ ‫ّ‬

‫‪16‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫‪ 2/1‬أهداف الدراسة‪:‬‬
‫ثى هزه الذساظة ليا ث قيع مم و ة م مهذاا ثح إت في‪:‬‬
‫‪ -1‬الحعشا ا مفهوا دب موفا ث ه يح ث هذا ‪.‬‬
‫‪ -2‬الحع ددشا ددا ثىةيق ددات ال ي ددت الإ ددااق للو د د اؽد د ت دداا ثموا د د الؽ ددة ات الاجح ا ي ددة‬
‫ثايذث ات لة ث ية اؽ ت خاؿ‪.‬‬
‫‪ -3‬سـدذ دشص ثىةيقدات ثخدذمات الؽدةةة العنةةوثيدة فدي جيلهدا الإدااق ث ظدالي ثوٌيفهدا فدي‬
‫ثلةية ابحياجات دب موفا ؟‬
‫‪ -4‬ثقددذ سؤ ددة معددحقةلية مق بددة لحعض ددض اظددحخذاا ثىةيقددات ال يددت الإددااق للو د فددي ممددا‬
‫دب موفا في لو ايح ات العايية ايعاـشة‪.‬‬
‫‪ 3/1‬تشاؤالت الدراسة ‪:‬‬
‫جععا الذساظة ليا جا ة ا الخعاؤ ت الحالية‪:‬‬
‫‪ -1‬ما مفهوا دب موفا ث ه يح ث هذا ؟‬
‫‪ -2‬ما ال يت الإااق للو ثثىةيقاث في مما دب موفا ؟‬
‫‪ -3‬ما دثس موا الؽة ات الاجح ا ية ثايذث ات لة ث ية في ثىو ش دب الىفت العشبق؟‬
‫‪ -4‬ما الشؤ ة ايعحقةلية لحعض ض اظحخذاا ثىةيقات الو ‪ 2.0‬في مما دب موفا في لدو‬
‫ايح ات العايية ايعاـشة ؟‬
‫‪ 4/1‬حدود الدراسة وجماهلا‪:‬‬
‫ثل حا الذساظة م بيد الح ىية ايولو ية ولوع الذساظة ثهو ادة م ثىةيقات ثخذمات‬
‫ال يددت الإددااق للو د فددي ممددا دب موفددا ثثقددذ ثفددوس مق د ق د اظددحخذاا خددذمات ال يددت‬
‫الإااق للو ث األخق موا الؽة ات الاجح ا ية ثايذث ات في جعض ض خب ات موفا ثاؽش الو ي‬
‫ثايعش ددة بددو دب موفددا العشبددق اظددحخذاا الحةنولوجيددا ثث ددذدت الف د ة الضمنيددة ال ددء جش ددد‬
‫‪،‬ها الذساظة في ؼهشي وليو ث نعىغ م اا ‪2017‬ا‪.‬‬
‫‪ 5/1‬املصطلخات املشتخدمة يف الدراسة‪:‬‬
‫ثحعشك الذساظة لعذد م ايفىلحات ال ء نةغي ؼاسة لل‪،‬ها ثجعش فها ثثولي الفشل ينها ث د‬
‫ن ها م ايفىلحات رات الفلة ب ى ثحطه مملم مولوع الذساظة ثاعشك في الفقشات الحالية‬
‫أل شص ايفىلحات ايحةشس اظحخذامها في الذساظة‪:‬‬

‫‪17‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫أدب ألاطفال (‪)Children's Literature‬‬
‫ريؽ د لي ددا ددوع م د الف د مدب ددق يؽ د ت ظ ددالي مخحلف ددة م د الن د ثالؽ ددعش ايللف ددة اؽ د ت خ دداؿ‬
‫لألوفا ثمث د دث دش ايشاهقدة ث دذ ثىدوس هدزا الندوع مدبدق فدي القدش العداا ؽدش فدي ثسث دا‬
‫ث خز ضدهش في منحفل القش العؽش م ث ع ٍ ة الحعلي في ج ي ا العال م ا صاد‬
‫م د ول د ايللفددات اتقفف ددة لألوفددا ل ددات مخحلف ددة ثم د ٌهددوس د ددا ةشظددو معٍ د ث د ه‬
‫لةحا ة مللفات لألوفا سلوا ‪ 2007‬ؿ‪.)8‬‬
‫ثفي لو النٍش ة مد ية الحذ إة قذا جعش فا ا شب لىةيعة مدب ثثٌيفح نقو ‪ :‬ل جؽةيت‬
‫ل وي يء نحمء لنوع مدب ظوا ما فة ا ؼعشا معشبيا ا ؼعشا ننائيا قذم ماث ثقذ ا‬
‫جيدذا فدي لوداس محفدت ىةيعدة مدب ثثٌيفحد اثفدا ثريقدا ث حفدع ث دال الىفولدة اثفا دا يقدا‬
‫شا ددي خفددائق الىفولددة ث حددذسا هددا ليددا الة ددا د وش ددع لؼددةاع ابحياجدداته فددي لودداس‬ ‫ث مد‬
‫ايإت ثالقي ثالن ارا ثالا ىةا ات العلي ة ناثي ‪ 2009‬ؿ‪.)11‬‬
‫الجيل الثاني للويب (‪)Web 2.0‬‬
‫د ‪ :‬ةدداسة د مم و ددة م د ايوا د ال ددء‬ ‫ريعددشا هيل د ‪ )Helen,2010, p.1‬ال يددت الإددااق للو د‬
‫ر‬
‫ث ةد ايعددحفيذ مد القدشا ة ثالةحا ددة ثالحعددذ ت فددي م حواهددا معح ددذا فددي رلد ددا ثفا ددت ايعددحفيذ‬
‫الزي ح م خمل ث يت معلومات م ايو ث س معلومات ل م ا ض ذ م دا عية ايعحفيذ‬
‫ظحخذاا مإت هزه ايوا ثللا ة جعليقاث ‪.‬‬
‫خدمات الشبكات الاجحماعية )‪Social Network Service (SNS‬‬
‫هي ـف ة ث جعح ذ ا القذمات ثجع لإل شاد ثقدذ تحدة د فعده ثثخدي لهد اخحيداس‬
‫م د دشاد ايؽ دداسك معهد د ثثشك ددض اؽد د ت كة د د ددا ن ددا ممح ع ددات بد د الا ددد ثم عه ددا مف دداله‬
‫مؽ كة ث ااؽىة رات واا ثابذ ثثو ش له الادثات ال ى جعا ذه ا رل ‪.‬‬
‫ث فددفة امددة ددل الؽددة ات الاجح ا يددة جع د لل عددحخذم الحعش ددل فعدده ث ددت ملددل‬
‫شقصاء له ةت الذخو لل و اث ةت ايؽاسكة يدة م دا يعىدر شـدة اكبد للحعداسا د النداط‬
‫اؼة & الؽاي ‪.)2008‬‬
‫الشبكات الاجحماعية (‪)Social Network‬‬
‫ر‬
‫جعشا الؽة ات الاجح ا ية نها معابة ا الية مح د ‪،‬هدا م دشاد لحقدذ فعده ثالع دت‬
‫ا الحواـت م آلاخش ثمؽاسكة ايعلومات ‪.)Simões & Borges, 2015‬‬

‫‪18‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ر‬
‫ثجعش هددا ايوظددو ة الب ىا يددة نهددا‪ :‬موا د جؽدداسكية خؽدداس ‪،‬هددا م مددا فددي الحيدداة الاجح ا يددة‬
‫ثالحواـددت الاجح ددا ي ث حفددا لو اعمدده مد اعددن لح ددو ممح عددا ددا ؼددةةة الا ددد يعبد مددت‬
‫شد ي ش ة آسائ ثآمال )‪.(Ray, 2017‬‬
‫املدونات (‪)Weblogs‬‬
‫ر‬
‫ددد ثنؽ د م د جا د دشاد ث‬ ‫جعددشا ايوظددو ة الب ىا يددة ايددذث ات نهددا‪ :‬مملددة محابددة ددا‬
‫ج ا ات ث ملظعات جعشك ‪،‬ها اسها ثآسائها ث اؽىة مخحلفة‪ .‬ثبعدن ايدذث ات جعحبد ندوات‬
‫خةاس بيدد ثم د مفدادس معلومدات ثثمد جعليقدات ثثمدعها اؽد ت مةاؼدش مد جعليقدات مخحلفدة‬
‫‪.)Dennis, 2007‬‬
‫‪ 6/1‬منهج الدراسة وأدواتها‪:‬‬
‫‪ 1/6/1‬منهج الدراسة‪:‬‬
‫ا ح ذت الذساظة ا اينج الوـفق الح لي ي بيد ؼدش د الةابإدة ليدا لجدشا مرده لشـدذ ثا د‬
‫اظحخذاا ثىةيقات ثخذمات ال يت الإااق للو في ثناث ثثقذ دب موفا للوـو ليدا دشص‬
‫ارا م ثىةيقات الو ‪ 2.0‬ثهي الؽة ات الاجح ا ية ثايذث ات فدي ممدا ادب الاوفدا هدذا‬
‫ثـفها ثث ليلها‪.‬‬
‫‪ 2/6/1‬أدوات مجع البيانات‪:‬‬
‫ا ح ذت الذساظة في ج الةيا ات ا مدثات الحالية‪:‬‬
‫‪ -‬قائمةةة املجاج‪:‬ةةة امددد الةابإددة ل ددذاد ائ ددة مشاجعددة م د اجددت الحعددشا ددا الول د ال دشاه‬
‫ظ ددحخذاا ثىةيقد ددات الو د د ‪ 2‬ف ددي دب موفد ددا ث مد ددذت ث ددوا ش ناـد ددش ممد ددا ثالقفوـد ددية‬
‫ثالح ا ة ثايشا ةة وا الؽة ات الاجح ا ية ثايذث ات الالة ث ية ايوجهة لألوفا ‪.‬‬
‫‪ -‬املالحظةةة املباةةةج ‪ :‬امددد الةابإددة اظددحخذاا الؽددة ات الاجح ا يددة ثايددذث ات ايحخففددة فددي‬
‫مما دب موفا ثالحعشا ا القذمات ال ء ثقذمها ثلم ا يات الة د ‪،‬ها‪.‬‬
‫‪ 3/6/1‬جمتنع وعينة الدراسة‪:‬‬
‫ح لل ممح الذساظة م ثىةيقات ثخذمات ال يت الإااق للو في مما دب موفا ثال ء‬
‫ثد د بفد ددشها م د د خد ددمل م شم ددات الة د ددد ث ود ددملع د ددا ح دداا الفةد ددشي العشبد ددق ثمجن د ددء بد ددو‬
‫ايولوع‪.‬‬

‫‪19‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫مفردات العينة ومعايري اختيارها‪:‬‬
‫ا ح ددذت الذساظ ددة ددا اخحي دداس ين ددة ف ددذ ة وامه ددا خ ع ددة موا د للؽ ددة ات الاجح ا ي ددة ثرملر ددة‬
‫مددذث ات الة ث يددة محخففددة فددي ممددا دب موفددا ثسث ددي فددي اخحيدداس العينددة ثحوا ددع مليددا مد‬
‫محىلةات مما ثالقفوـية ثال ية العلي ة لألوفا ‪.‬‬
‫‪ 7/1‬الدراسات الشابكة‪:‬‬
‫حاا الفةشي في مولوع الذساظة‬ ‫‪ -‬ا ح ذت الذساظة في ثها ا العذ ذ م دثات الة د‬
‫ا ايعحو العالمء ثالعشبق‪.‬‬
‫‪ -‬ثثةد ثجدود دذة دساظدات ظدا قة ثدشثةي اؽد ت مةاؼدش ث ن د مةاؼدش ولدوع الذساظدة ثثد‬
‫ثقعدي الذساظدات العدا قة ليدا دساظدات ش يدة ثدساظدات جنتيدة ث ي دا دي دشك ألهد ثلد‬
‫الذساظات‪:‬‬
‫‪ 1/7/1‬الدراسات العربية‪:‬‬

‫هيام الحايك (‪ .)2002‬ثطبيقات الويب‪ 2.0‬في املكحبات ال‪:‬جبية املكحبة إلالكترونية ‪ 2.0‬ثججبة‬
‫جي ة ةةد ت ة ةةحلدام ثطبيق ة ةةات الوي ة ةةب ‪ 2.0‬ف ة ةةي مكحب ة ةةات ألاطف ة ةةال‪ .‬ج ة ةةد م ة ةةرثمجالاث ة ةةاد ال‪:‬ج ة ةةي‬
‫للمكحب ة ةةات وامل‪:‬لوم ة ةةات الثام ة ة عش ة ةةجةالح‪ :‬ة ةةاوك مة ةةة و ا الثقا ة ةةة وإلاعة ةةالم ةاململك ة ةةة ال‪:‬جبي ة ةةة‬
‫الس‪:‬ودية‪.‬‬
‫ثناثلددد الذساظددة اظددحخذاا ثىةيقددات الو د ‪ 2‬فددي مةحةددات موفددا ثثشكددض الذساظددة ددا العمل ددة‬
‫الح املية ايةحةة ‪ 2‬ثالو ‪ 2‬م الحىشل لح ليت ثثفع النٍش ات ال ء امد ل‪،‬هدا ايةحةدة‪2‬‬
‫ثاظخؽشال ما ة لل ةحتي ثمهنيدء ايعش دة ثخبد ا الحةنولوجيدا يعده وا د مد جدت ا دذماا‬
‫ايةحةة ‪ 2‬م ايةحةة الحقليذ ة‪.‬‬
‫حاب يوتف (‪.)2015‬م‪:‬ما ية امل‪:‬لومات وج‪:‬زيزمشا كة ألاطفال في البيئة الا تراضية د اتة‬
‫ثقييمية لب‪:‬ض املواقة الح‪:‬ليمية‪ .‬املجلة الدولية ل‪:‬لوم املكحبات وامل‪:‬لومات (‪.)2‬‬
‫ثناثل ددد الذساظ ددة ايوا د الحعل ي ددة لألوف ددا ثثقي ددي ؼ ددهش ايوا د الا ال ددية ات ا ي ددة الحعل ي ددة‬
‫لألوف ددا م د ال ك ددح ددا مع اس ددة ايعلوم ددات ه ددا ثم ددذت مؽ دداسكة موف ددا ‪،‬ه ددا ثثو دداء الذساظ ددة‬
‫مددشثسة جعض ددض مؽدداسكة موفددا فددي موا د جعل هد ثرل د مد خددمل مؽدداسك ه فددي ثفد ي ايو د‬
‫ثجعذ ل د د ثب د ددزا ث لل د ددا ة ي معلوم د ددات م د د ثول د ددي وش ق د ددة الحف د ددنيل ايحةع د ددة د د وش د ددع‬
‫الةىا ات ايلو ة ثلفقها في م انها وةقا لحذسجها الهشمق في مولو ات ايو ثوا ش آليات لحقيي‬
‫مت الىشل‬ ‫وشل الة د ث اس داخت ايو م اظخؽاسة موفا ‪،‬ها ثالاظحفعاس منه‬

‫‪20‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫داس ثالة دد وةقدا‬ ‫داس ث الة دد مد ص دادة ودشل‬ ‫ايىلو ة للوـو ليا ايعلومات مد خدمل‬
‫للذ ليات ثالة د ايفاهيمء ثن ه ثدوا ش آليدات لحقيدي النحدائج مد بيدد دذدها ثمدذت ممل تهدا‬
‫ثمفىلحات الة د ثايفاهي ثالو د ايعح شل في اظ جا ها ‪.‬‬
‫تةةمجت ةةامح د )‪ . )2015‬دو النشةةجإلالكترون ةةي ف ةةي امل ةةجاا املححةةو الجق ة دب ألاطف ةةال ف ةةي‬
‫مجحمة امل‪:‬ج ة‪ .‬أدب ألاطفال د اتات و ة وث‪ .)11) ،‬ص ‪.121-111‬‬
‫ثخناث الذساظدة مه يدة ال و دة ألدب موفدا فدي ممح د ايعش دة ثللقدا المدو دا ه يدة النؽدش‬
‫الالة ثا ددق ألدب موف ددا ف ددي ل ددو الحق ددذا الحةنول ددو ي لوظ ددائت ددملا ثالاثف ددا ثثىش ددد لي ددا‬
‫الإقا ددة الش يددة ثم ددا ثىلةد مد معش ددة ثةنولوجيددة كة د ة ث كددذت الذساظددة ددا لددشثسة مواجهددة‬
‫الح ذ ات الحةنولوجية ال ذ ذة وش ع الاهح اا الىفت ا حةاسه ايعحقةت اي مو ‪.‬‬
‫‪ 2/7/1‬الدراسات األجنبية‪:‬‬

‫‪Chan, Christopher. and Cmor, Dianne. (2009) Blogging Toward Information Literacy: Engaging Students‬‬
‫‪And Facilitating Peer Learning.- Reference Services Review, 37 (4): pp.395-407.- Available at:‬‬
‫‪http://www.emeraldinsight.com/Insight/ViewContentServlet?contentType=Article&Filename=Publish‬‬
‫‪ed/EmeraldFullTextArticle/Articles/2400370403.html‬‬
‫تهددذا هددزه الذساظددة ليددا ثـددل وش قددة اظددحخذاا ايددذث ات فددي الحددذس ةات ايح املددة لح ع د جعل د‬
‫مه دداسات الق دشا ة ثالةحا ددة ت ح د ايع ددحفيذ م د موف ددا ثثق ددشس ا م ددا وش ق ددة ثقي ددي اي ددذث ات‬
‫فا لية‪.‬‬
‫‪Da'eem, R. (2015). Children's Literature AND READING IN AN ERA OF DEVELOPING‬‬
‫‪TECHNOLOGY. Proceedings of the ICICTE, Kos, Greece .Available at: http: //‬‬
‫‪www.icicte.org/.../9.2%20Revised%20Daeem%20Final...‬‬
‫ثخناث الذساظة دب موفا العشبدق ثالقدشا ة فدي فدش الحةنولوجيدا ظدش عة الحىدوس ثالحعدشا دا‬
‫ثا د دب موفددا العشبددق ثالق دشا ة فددي الددةملد ث د معددحقةت دب موفددا العشبددق ث دداه الق دشا ة‬
‫ايع ددحقةلية م د ثى ددوس ثظ ددائت الاثف ددا ايعلوم دداجق الحةنول ددو ي ثن ددضث ثظ ددائت الحواـ ددت ثملع دداب‬
‫لة ث ية لحياة الىفت العشبق‪.‬‬
‫وبنة عةاا ع ةةت اتةةح‪:‬جاس الد اتةةات السةةاةقة فةةي املوضةةوعات عات ال ةةلة ةاملوضةةو ال ة ج‪:‬الج ة‬
‫الد اتةةة الحاليةةة نجةةد أك ثلةةك الد اتةةات ينق ةةها د اتةةة ةةةاملة ج طةةي ثطبيقةةات الويةةب ‪ 2‬فةةي‬

‫‪21‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫ثقديم أدب ألاطفال وثوظيف مواقةة الشةبكات الاجحماعيةة واملةدونات إلالكترونيةة فةي ةنةاا ملقا ةة‬
‫الطف ةةل وثنمي ةةة مها اث ة امل حلف ةةة‪ ،‬وثق ةةديم ث ةةو مقت ةةر لح‪:‬زي ةةز ق ةةو ال ةةجبف ة ة ك أدب ألاطف ةةال‬
‫والوتائف الجقمية الحديثة‪ ،‬وهو ما ث اول ه ه الد اتة ج طيح ة و ثف يلية‪.‬‬
‫الكشه الجاني‪ :‬اإلطار النظري للدراسة‬
‫‪ 1/2‬أهنية أدب األطفال وأهدافه‪:‬‬
‫ثنىل ددع ه ي ددة دب موف ددا ا حة دداسه ثظ دديلة م د ثظ ددائت ثوـ دديت م دداس ثايعلوم ددات القف دديذة‬
‫لرا لد د د د ثق د د ددت ؼد د د د ا للىف د د ددت لنه د د ددا ثخبد د د د ه قف د د ددة ثث د د ددزكشه ال د د ددزات ثجعي د د ددذ راكشثد د د د ثجع د د ددلي‬
‫ثهددزه الوظدديلة فددي باجددة ليددا رمعددحقةت جيددذ ثهددو الىفددت ايهي د لملظددحقةا ددا مددن م د اظددحعذاد‬
‫ىشي لزل يعهت ا ال اث الح ر ي ثجؽةيل الفوسة ال ء شاها مناظةة ل ‪.‬‬
‫ثجعود ه ية دب موفا ليا مظةاب الحالية مي ‪ 2000‬ؿ ‪: )298‬‬
‫‪ -1‬ثن ية ال ا ايعشفي نذ موفا ثرل لمذاده ثة ل و ة هائلة‪.‬‬
‫‪-2‬ثن ي د د د د ددة الحفة د د د د د ثال د د د د ددزاكشة ن د د د د ددذ موف د د د د ددا ثالق د د د د ددذسة د د د د ددا س د د د د ددي الع د د د د ددت النخيم د د د د ددة‪.‬‬
‫‪ -3‬ثن يد د د د د د د د ددة مباظ د د د د د د د د د غ ثايؽد د د د د د د د ددا ش ثايهد د د د د د د د دداسات ثالد د د د د د د د ددزثل الفيد د د د د د د د ددء ند د د د د د د د ددذ موفد د د د د د د د ددا ‪.‬‬
‫‪ -4‬معال ددة اع ددن العي ددوب اللفٍي ددة ثمم دشاك النفع ددية ن ددذ موف ددا مإ ددت الحلع ددإ ثالق ددوا‬
‫ثالخ ت م مواجهة آلاخش ‪.‬‬
‫‪ -5‬ثخلدديق موف ددا م د الا فعددا ت الم دداسة م ددالعنل وا د ثالعددذثا ثن د ه م د الا فع ددا ت‪.‬‬
‫‪ -6‬ثن ي ددة سثق النق ددذ اله ددادا الةن ددا ن ددذ الىف ددت ثثن ي ددة ذسث د ددا الح ي ددح د ال ي ددذ ثال ددشد ‪.‬‬
‫‪ -7‬جعل د د د د د ددي موف د د د د د ددا ؼ د د د د د دديا جذ د د د د د ددذة جع د د د د د ددا ذ د د د د د ددا ه د د د د د د الحي د د د د د دداة ثالحةيي د د د د د ددل معه د د د د د ددا‪.‬‬
‫‪ -8‬تهددز خددملل موفددا ددا ثحمد ن النفددوؿ مد يددة مد ددي ل ما يددة ثمإددت ليددا تيلددة مإددت‪:‬‬
‫الق ددي الاجح ا ي ددة ث وا ددذ الع ددلو مإ ددت ‪ :‬الحوالد د مخ ددملل الف ددذا ة العذال ددة الىا ددة‬
‫ثالقد ددي الوونيد ددة مإد ددت ‪ :‬بش د ددة الد ددوو ثبد ددذة م ىد دداس العش يد ددة ثالقد ددي ال ع د د ا ية مالىعد دداا‬
‫ثالشابة النؽاه ثالصحة ثالقي ال ث يدة ثثحمد القبد ة ال ذ دذة رداسة ثال دا ثايشق‬
‫‪ -9‬ثن ية خيا الىفت ثثش ية رث ثثوج‪،‬ه للحعلي ثثن يدة ذسثد الحعة دة ثجعو دذه الىمل دة فدي‬
‫الحذ د‪.‬‬
‫‪ -10‬الؽعوس ايحعة ثالشابة ثالاظح حاع لع اع القفق ثن ها م لوا مدب مخشت‪.‬‬

‫‪22‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ث ر إت دب ثرقا ة الىفت ح ش الضاث ة في ث قيع الةنا العلمدء ثالحةنولدو ي للىفدت العشبدق ث دذ‬
‫ا خؽ ددش ف ددي آلاث ددة مخ د د ة العذ ددذ م د ؼد د ا ثثظ ددائت ثثظ ددائي دب موف ددا ثٌه ددش م ددا يع ددمى د د‬
‫الإقا ددة لة ث يددة ث الإقا ددة الش يددة) ال ددء جليهددا دخددو ثقنيددات الحاظ د آلايددي ثم دشاؿ‬
‫د ب ذ ‪.)2010‬‬ ‫ايذممة ثالةحاب لة ثاق ثؼة ات ايعلومات مإت ؼةةة‬
‫‪ 2/2‬تطبيكات الويب ‪ 2‬ودورها يف دعه أدب األطفال‪:‬‬
‫‪ 1/2/2‬مكدمة عن اجليل الجاني للويب‪:‬‬
‫يعحب الو ‪ 2.0‬مشبلة ا حقالية مه ة في ثاس خ ؼةةة الو ثال ء ثح إت في الا حقا م مفهدوا‬
‫ايوا الحقليذ ة ثال ء يعح ذ م حواها ايولو ي ا مدا نؽدشه مدذ ش ايو د ث ال هدة ايعدلثلة‬
‫ن ليا مفهوا الحىةيقات ايح املة ثال ء ثو ش القذمات الحفا لية لل عدحفيذ الدزي ثىدوس دثسه‬
‫لي و إا ة اينحج ثايع هل لل حوت في آ ثابذ‪.‬‬
‫ث ر إ ددت الو د د ‪ 2.0‬ل ددة مد د ل ددات ه ددزا العف ددش ل لد د ق ددت ه ه ددا ددا و ددملل ابحملل د د م ا د ددة‬
‫ثاهح دداا كة د د ثاجحياب د د ج ي د د ايي دداد ثات ددا ت الحةنولوجي ددة الحعلي ي ددة ايعلوماثي ددة ثب ددى‬
‫ال وا د د الحإقيفي ددة ث ال ‪،‬هي ددة ‪ .‬ث ل ددا د ه ددزه الة ددة ال ذ ددذة اع ددذا ثمعل ددا ظاظد د الحقني ددات‬
‫ال ذ ذة ثالحىةيقات الؽةةية ثال ء ن د ت مد ظددلو ث وةيعددة مددعحخذمق الددؽةةة الددز كددا وا‬
‫ندفشا معحقةمل ث ـة وا وش ا مؽاسما في ـن م حواها ث ثفعيت مم ونها‬
‫ث ح ددو الو د ‪2.0‬م د ؽ دشات ثس ددا م ددات الحىةيقددات الشئ عددة ال ددء جؽ د ت الع ددود الفقددشي ل د‬
‫ثم د ه ددزه الحىةيق ددات ددا ظ ددتيت ايإ ددا ‪ :‬الؽ ددة ات الاجح ا ي ددة ‪)Online Social Networks‬‬
‫ايددذث ات ‪ )Blogs‬الحد ليل الحددش ‪ (Wiki‬ثـددل اتححددوت ‪ )Content Tagging‬ثايلقددق الددوافي‬
‫لل و )‪ ... (RSS‬الخ صكة ‪.)2014‬‬
‫‪ 2/2/2‬مناذج من تطبيكات الويب ‪ 2.0‬وإستخداماتها يف أدب األطفال‪:‬‬
‫ر دداه وف ددا الي ددوا الحةنولوجي ددا ف ددي م ددت ث ددد ثم ددت م ددا ل ددذهه ه ددواثفه الزكي ددة ثبواظ ددييه‬
‫ددد ثثىددوس العددال الش مددء لذسجددة موفددا حعدداملو م د‬ ‫الوقفددية ث فددار ن د م ددذثد ليددا‬
‫دد ثص دادة ظدش ها‬ ‫ذد م الحىةيقات ىشل ك ا ح اسا م الةدال ‪ ،‬و خيمدة لحىدوس ؼدةةة‬
‫ج مفهوا دب موفا ثوشل شل ثالحفا ت مع ل ؽ ت جوا ك ثفا مل هيج ‪.)2010‬‬
‫لدزا ثدشت الةابإدة هندا باجدة ملحدة لوجدود دثات جعدا ذ هدل موفدا دا ثن يدة مدذاسكه‬
‫العل ية ثثوظي ىال رقا ه ال ء هي جض حمض م رقا ة ات ح ك ت ثثىو ش الوظائت ال ء‬
‫ر‬
‫ثتددد مد خمللهددا مؼد ا اتقحلفددة ألدب الىفددت ثهددو مددا اسثددةي الحقنيددات الحذ إددة فددي ممددا‬
‫ثةنولوجيا الو ‪. 2.0‬‬

‫‪23‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫ث دذ ثاكد ٌهدوس ال يددت الإدااق للو د العذ ددذ مد الحىةيقددات ثآلاليدات الحذ إددة فدي ثقددذ خددذمات‬
‫د ثالزي ااعةغ ذثسه ا لبذاذ العذ ذ م الح ات ثالحىوسات في مما دب الىفت‬
‫ثاعحعشك في الفقشات الحالية ه هزه الحىةيقات ثاظحخذاماتها في دب م وفا ‪:‬‬
‫أوالً‪ :‬الشبكات االجتناعية‬
‫يع د ؾ وفددا اليددوا فددي ددال ىغددا لي د الىدداا الا اتدداء ك د د ك ددال ث حددت ي د ثظددائت‬
‫ث إت ثظيلة هذا للقي د د د د د د د د د د د د د د د د‬ ‫الحواـت الاجح ا ي مشثةة الش ادة مل مناصع‪ .‬ثسن وائذها ة‬
‫ث اية د دداد مخمل ي د ددة ث ال و د ددة ثه د ددو م د ددا يعي د ددء ل د ددشثسة الة د ددد د د د دثات الحعل د ددي جح د ددا ي‬
‫لة ثاق ايحناظةة م ايعا مخمل ية ث محىلةات الففو الذساظية‪.‬‬
‫ثث إددت ؼددة ات الحواـددت الاجح ددا ي بددذ الحىةيقددات الةدداسصة فددي ال يددت الإددااق م د الو د ث قضدداء‬
‫العذ ذ م الؽةاب ثايشاهق ث حا وو مل جذا في الحفا ت م اعمه الةعن م خدمل الؽدة ات‬
‫الاجح ا يددة ث ب د هددزا الحفا ددت الإا ددد م د ممح عددات كة د ة يعددحىي الؽددةاب ثىددو ش ه د رقددافي‬
‫ث ددو ايوا د الؽدده ة مإددت مدداي ظددة غ داة للحىددوس‬ ‫مددت ثـددفات ياد ددة ددوت‪ .‬ثمد اي ةد‬
‫الاجح ددا ي ل ددشثس ة للؽ ددةاب لإلظ ددهاا مذ ددة ف ددي ات ددا ت العياظ ددية ثالاجح ا ي ددة ثالإقا ي ددة‬
‫ثالا حفاد ة ت ح اليوا‪.‬‬
‫ث ق ددذا ددارا سئ ع ددة مد د موا د الؽ ددة ات جح ا ي ددة ال ددء ثحوا ددع ملي ددا م د محىلة ددات مم ددا‬
‫ثوٌل في لننا الحواـت ث الحعل فدي الففدو الذساظدية ثث ف دح‬ ‫ثال ية العلي ة ثال ء ة‬
‫الن و الوجذااق لألوفا ثهي‪:‬‬
‫‪ -1‬الشبكة الاجحماعية ‪TogetherVille‬‬
‫‪https://www.crunchbase.com/organization/togetherville#/entity‬‬ ‫املوقة‬

‫ا ؼةةة ‪Togetherville‬‬ ‫‪ )1‬الفف ة الشئ عة للحعاب الوقصاء لألوفا‬ ‫ؼ تس‬

‫‪24‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ولق ددد ؼ ددشكة ‪ TogetherVille‬ؼ ددةة ها الاجح ا ي ددة ال ذ ددذة م ددغ ثه ددي ؼ ددةةة اجح ا ي ددة مخفف ددة‬
‫اثل ددة كع د رق ددة آلا ددا ثمشا ة ددة موف ددا‬ ‫ددة آمن ددة ثظ ددلي ة له د ثرل د‬ ‫لألوف ددا ثرل د لح ددو‬
‫ايؽ د د ك الؽ د ددةةة ثث د ددو ما د ددة الق د ددذمات ال د ددء ثو شه د ددا له د د الؽ د ددة ات الاجح ا ي د ددة مخ د ددشت مإ د ددت‬
‫عةو مإمل م ل ا دذا جعشلده ألي لظدا ات مد ي دوع مد ةدت الةدال ‪ .‬ك دا ةد ألثليدا‬
‫مموس مشا ةة ما حعل موفا م خمل ايو ‪.‬‬
‫ك ددا ثق ددذا ؼ ددةةة ‪ TogetherVille‬خ ددذمات ثش ‪،‬هي ددة ثجعلي ي ددة محنو ددة ث ش ددذة ماأللع دداب ثالفي ددذ و‬
‫ثالشظ ددوا ايح شكد ددة ثالشظد د ثالحلد ددو ثخذمد ددة ال اظد ددت ثاتحادرد ددة آلامند ددة د د موفد ددا ثرلد د ل عد ددت‬
‫الؽةةة مناظةة اؽ ت كب لألوفا م لم ا ية دخو آلا ا لإلؼشاا ا نائه ‪.‬‬
‫مد معلوماثد الحقيقيددة‬ ‫ث ددذ ددشست الؽددةةة ددذا ةددو الحعددا ات ات هولددة ددت مؽد مد‬
‫مد د الح ك ددذ مد د ثج ددود ثي ددي م ددش يؽ ددشا ليد د ك ددا ثاب ددد لألثلي ددا مم ددوس ال ددذخو للؽ ددةةة واظ ددىة‬
‫بعا ه في عةو ‪.‬‬
‫‪ -2‬الشبكة الاجحماعية ‪Twiducate‬‬
‫املوقة ‪https://www.livelingua.com/twiducate/‬‬

‫‪ )2‬الفف ة الشئ عة للؽةةة الاجح ا ية ‪Twiducate‬‬ ‫ؼ تس‬
‫وضه الؽ ت س ‪ )2‬مو للحواـت الاجح ا ي الحعليمء ثال وي آلام ثللا ة ليا مو ممااق‬
‫ل كزل يو ايعل ثالىملب ا الحعاث ث الخؽاس ‪ .‬ث ع لل عل لاؽا ج ا ة الففت‬
‫العيىشة ال املة ا‬ ‫اظحخذاا سمض الف ة ذ م نوا الب ذ لة ثاق ك ا يع لل عل‬
‫ات و ات ثالح ة في مو ها ث مشا ةة مت ما ح اؽشه م وشا م ما ‪.‬‬

‫‪25‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫‪http://tweentribune.com/‬‬ ‫‪ -3‬الشبكة الاجحماعية ‪ TweenTribune‬املوقة‬

‫‪ )3‬الفف ة الشئ عة للؽةةة الاجح ا ية ‪TweenTribune‬‬ ‫ؼ تس‬
‫و ش ايو ايوضه في الؽ ت س ‪ )3‬مخةاس اليومية لألوفا م مخحلل ايعحو ات الذساظية‬
‫ثالف ات الع ش ة بيد ثحمذد مخةاس ايوجهة يا قاسب ‪ 55‬مليو وفت ث ‪ 3.5‬مليو مذسط م‬
‫مل ح ة ث ظةا ية ا مذاس العا ة‪ .‬ح اخحياس مخةاس ث ايقا ت م ةت هي ة‬ ‫الناوق الل ح‬
‫ث ش ش ثم صحفي مهني محخفف في ؼلث موفا ث ايشاهق ث ع لألوفا الحعليع‬
‫ل‪،‬ها ث د لؼشاا ث موا قة معل ‪،‬ه ةت اؽشها‪ .‬يع ايو لألوفا ثايشاهق ل حاا ‪ 99‬في اي ة‬
‫م اتححوت موظيلة إلؼشاكه ‪.‬‬
‫‪http://www.shablol.com/ch/worlds/‬‬ ‫‪ -4‬ةبكة ةبلول إلاجحماعية املوقة‬

‫جح ا ية‬ ‫‪ )4‬الفف ة الشئ عة لؽةةة ؼةلو‬ ‫ؼ تس‬

‫‪26‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ح‬
‫ر إددت مو د ؼددةلو ؼددةةة اجح ا يددة ش يددة لملوفددا ثمو د ثش يّد ّدء جعليمد ّدء آمد ثمشا د ث خددي‬
‫ثالفعاليددات ال ددء قد ّدذمها ايو د ثثىددو ش‬
‫ّ‬ ‫لألوفدا الح ّحد فددي لودداس يئحد آلامنددة خحلددل القنددوات‬
‫الق ددذسات ذا ّي ددة ثالاظ ددح حاع األلع دداب الشاصع ددة ال ددء و د ّدوست خفيف ددا مد د جلهد د لل ددا ة لي ددا‬
‫داؿ ثالحمد ّدو م د ص ددحا فددي ددال ا ات د ّ‬
‫داء ثل ددذا آسائ د ف ددي‬ ‫لم ا ّيددة لاؽددا م د ّدت وفددت مو ع د الق د ّ‬
‫مخفدق لألوفدا مد‬ ‫ّ‬ ‫مخحلل ايوالي ال ء ثإ اهح ام ‪ .‬ؼةلو هو مو جذ ذ ش ذ مد و د‬
‫ظ ّ ‪ 7‬واا ب ى ‪ 14‬اما‪.‬‬
‫ث ريعحبد ّث مو د شبد ّدق مد هددزا النددوع بيددد يع ددت ث ر ددذاس فددي ددة آمنددة مد جهددة ث ا مددة الحيدداة‬
‫م د جهددة خددشت ظددعيا ليددا ثقددذ الةإ د م د الفائددذة ثايحعددة لألوفددا م د خددمل شامم د ال ّ‬
‫‪،‬هيددة‬
‫ّ‬
‫ثالحعشا ا ـدذ ا جدذد ثالقدشا ة د بدذذ الحى ّدوسات‬ ‫ّ‬ ‫ثالحعلي ّية ك ا و ش م ات ملعاب‬
‫ث مدداصات ث ك هددا سث ددة مإددت م ددملا ملعدداب مجهددضة لة ث ّيددة للددا ة ليددا لم ا ّيددة ث يددت‬
‫الفاسمة ثالذائ ة خدمل ث دات لد بيدد‬ ‫ملفات ثمؽاسكة آخش ها ث خم ايو للش ا ة ّ‬ ‫ّ‬
‫ر‬
‫ريع اظحخذاا لفاً ز ة ث ظا ة ليا ّي م ايعحخذم آلاخش ‪.‬‬
‫‪ -5‬ةبكة صف ت الاجحماعية‬
‫املوقة ‪http://www.saf7ety.com/saf7ety.php‬‬

‫‪ )5‬الفف ة الشئ عة لؽةةة ـف ء الاجح ا ية‬ ‫ؼ تس‬
‫ر إت ؼةةة لألوفا فا العال العشبر تهح خن ية ايهاسات ثم ذا ات ثايعا قات ثثقوا الؽةةة‬
‫اع ددت مع ددا قات رقا ي ددة م د ج ددت ث ف ددح موف ددا ددا ل ددىملع ثايعش ددة ث ف ددت الف ددائض ف ددا‬

‫‪27‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫ايعددا قة ددا هددذا ا ي ددة مقذمددة مد س دداة الؽددةةة ك ددا ر قددذا ايو د ند ا دداس قددوا مد خمللد‬
‫الىف ددت اع ددشك ة ددشة ل ذا ي ددة بي ددد ق ددوا م م ددا ظ ددحعشاك م دداس ايىشثب ددة ثا ددذا س ههد د‬
‫ثالحعليع ل‪،‬ها م ا يعاه فا جعض ض سثق الحنا غ ايةذ ‪.‬‬
‫ثانيًا‪ :‬املدونات اإللكرتونية‪:‬‬
‫دد ثهدي اخحفداس ل ل دة ‪Web‬‬ ‫جعحبد بدذت ظدالي النؽدش ثالاثفدا الحذ إدة دا ؼدةةة‬
‫‪ logs‬ي م ددذث ات الو د د ثكإ د د ا م ددا جع ددمى ‪ blogs‬مةاؼ ددشة ثه ددي لب ددذت ٍ ددة لداسة اتحح ددوت‬
‫لة ثاق ا ؼةةة الو جع لفابيها نؽش اتححوت فوؿ ثمقاو يذ و ثـوس… الدخ)‬
‫فددي وال د جدداهضة ث قددوا النٍدداا نؽددش هددزا اتححددوت اؽ د ت دثسي ث ددشثةي النٍدداا د دثات للة ددد‬
‫ثاظ جاع اتححوت اإللا ة ليا الحعليع ا اتححوت يد ذثس قاػ بو ما ريعشك فدي ايذث دة‬
‫م م حوت ثل غ ممشد ـف ات للقشا ة )‪.( Collen M.Caemean,2008‬‬

‫فوائد املدونات اإللكرتونية يف تكديه أدب األطفال‪:‬‬
‫ر‬
‫ة د ثوٌي ددل اي ددذث ات ف ددي ثق ددذ ادب موف ددا بي ددد جعحب د اي ددذث ات لة ث ي ددة م د مدثات‬
‫الحةنولوجية الحفا لية القو دة ثايفيدذة ثمد ظدهت ث اعدي ثظدائت النؽدش لة ثادر ّدى فدش‬
‫الىدشل للوـدو ليدا كبد ؼدش ة مد ال دداه ث ظدي ا مد ثجددود ثةنولوجيدا الؽدة ات جح ا يددة‬
‫مددالف غ ددو ثالحددو ّددى ةددشة جعلددي موفددا ثالنرددام الف د النؽددش لة ثاددر منددز الف د ش‪.‬‬
‫ث ة ال امذي ثظال ‪ ,)2011‬لل ذث ات لة ث ية العذ دذ مد الفوائدذ فدي الع لية الحعلي ية‬
‫لألهفا ثهي‪:‬‬
‫‪ -‬س ت سؼيفق ل ي ايذاخت العا قة يد ة الوـو لل‪،‬ها اعهولة م ةت‬
‫ايعحفيذ ‪.‬‬
‫ر‬
‫‪ -‬جعاه في جعض ض الحفا ت موفا ثلظهامها ذثس عا في الحعل النؽي‪.‬‬
‫‪ -‬ثنوع ؼ ا اتححوت العلمء النق ثالفوسة ثالفوت‪.‬‬
‫‪ -‬ثن ية مهاسات الحفة العليا‪.‬‬
‫‪ -‬مشث ة كب في الحعلي ثالحعل ‪.‬‬
‫ارا م مذث ات الة ث ية تهح دب الىفت‪:‬‬

‫‪28‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫‪ -1‬مدونة ق ص لألطفال‬

‫‪ )6‬الفف ة الشئ عة يذث ة فق لألوفا‬ ‫ؼ تس‬
‫ثق معلثلية ل ذاد ايذث ة ا ال اثةة ـفا ةذ اينع ايحخففة في الةحا ة للىفت ثثو اء‬
‫ال اثة ددة م د خ ددمل ايذث ددة حم ددا ش جه ددود الا دشاد ثايلظع ددات لع ددت دشامج ثاكخؽ دداا ايوه ددو‬
‫ثثل د القى ددي الشاميددة إلر دشا دب الىفددت م ي د ؼ د ال م د ندداار ث اؼ دديذ ثب ا ددات مف ددوسة‬
‫ثسظ ددوا مح شك ددة ث ام ددا مإل ددا ددذذ ف ددي ال ددذث ال ش ي ددة ك ددا ه ددو موض دده الؽ د ت س د ‪ )6‬ثثح دداق‬
‫ايذث ددة مد خددمل الدشا ي لة ثاددق الحددايي‪http://safaa-3.blogspot.com.eg/2015/05/blog- :‬‬
‫‪post_49.html‬‬
‫‪ -2‬مدونة أدب الطفل‬

‫‪ )7‬الفف ة الشئ عة يذث ة دب الىفت‬ ‫ؼ تس‬

‫‪29‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫تهح ايذث ة د دب الىفدت ث خاـدة دب الىفدت الع دااق ثتهدذا ليدا جعض دض رقا دة الىفدت الع دااق‬
‫ةحا د ددات د ي د ددة محنو د ددة مد د د ج د ددت ثى د ددو ش د ددال الىفول د ددة قلي د ددا ثمهاس د ددا ثثج د ددذا يا ث د ي د ددا‬
‫ثثش ‪،‬هيا ثثحاق ايذث ة م خمل الشا ي الحايي‪http://adabalatfaal.blogspot.com.eg/ :‬‬

‫قٍا‬ ‫‪ )8‬الفف ة الشئ عة يذث ة حي‬ ‫ؼ تس‬

‫‪ -3‬مدونة حي ة يقظاك‬
‫ر‬
‫جعي ددى ه ددزه ايذث ددة د دب الىفول ددة ث وا د لف ددابيها اب ددذ ووظ ددو ثه ددو دداؿ ثسثاص ددق ثماث د‬
‫وف د ددا ثمد د د اـ د ددذاساث ‪ :‬مم د ددشد د ددد ذ ف د ددق) ؼ د ددحا اسط ف د ددق) ن د ددذما ث د ددو‬
‫القىي فدق) حداة الة ش فددق) مشاظد دضا العائلة سثا ددة) ثد مملت سجدت ال ش ة سثا ددة)‬
‫ب ا ة خ الةملد فة للىفت) ب ا ة ـاب ال ض فة للىفت) بدملا العديذ كحاب فدة‬
‫للىف ددت) دجاج ددات ص ن ف ددة للىف ددت) ‪ .‬ثثح دداق ايذث ددة مد د خ ددمل الد دشا ي لة ثا ددق الح ددايي‪:‬‬
‫‪http://haybinyakzhan.blogspot.com.eg/‬‬

‫‪ 3/2/2‬صفات كاتب أدب الطفل الرقني‪:‬‬
‫ريعحب ماث دب الىفت الش مء هو ايحعامت الوا ي ظشاس الحقنيات العشد ة‪/‬ايؽهذ ة للا ة‬
‫ليا ظشاس الحقنيات الحةنولوجية في نا الع ت مدبق الش مء م القذسة ا ثوٌيل هزا‬
‫العنفش ث را ث ذسجة ماق مناظةة ث قع ثوٌيل العناـش اتقحلفة في نا الع ت ذا ي‬
‫ّ‬
‫ح ا ال اث الش مء اآلجق م ‪:)2014‬‬ ‫الش مء ‪ .‬ث م‬

‫‪30‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫‪ -1‬الة د في جوهش خفائق الإقا ة الش ية‪ :‬ا ال اث مواكةة ث ه د لة اعن القما ا‬
‫مإت‪ :‬نلةة الفوسة ثوٌيل الحقنية الش ية‪ ..‬ثن ها‪.‬‬
‫حق ل ة ‪ HTML‬ثن ها ك ا لي‬ ‫‪ -2‬ياا ظشاس الة ةيوثش ثل ة الب ممة ث لي‬
‫يعشا ال شا ي ث خشاا الع ن اصق ث الد‪. Animation.‬‬
‫‪ -3‬ياا ظشاس نو الةحا ة العشد ة‪ :‬ظ ناس و الع ن ا ثكحا ة ايؽاهذ ايعشبية‪.‬‬
‫‪ - 4‬ياا اعاد القمية‪/‬ايؽ لة ايىشثبة ثم ة ثجهة ٍش ظوا ىشبها‪.‬‬
‫‪ -5‬الو ي اعلةيات الفوسة مإل ا الو ي ت معىياتها ما ية‪.‬‬
‫ح‬
‫‪ -6‬الددو ي اعددلةيات الؽددةةة العنةةوثيددة مإددت ظددهولة النؽددش ثل ددذاا الددةعن ددا اؽددش مددا يعددذ‬
‫د‪.‬‬ ‫ثماسب ثلية ثن جذ شة النؽش ث ما العش ات الفةش ة ثلدما‬
‫الكشه الجالح‪ :‬اإلطار التطبيكي للدراسة‪:‬‬
‫‪ 1/3‬الرؤية املكرتحة لتوظيف تطبيكات الـويب ‪ 2‬يف تعزيز أدب وثكافة األطفال يف ضـو‬
‫الجورة الرقنية‬
‫ثق د ق الذساظدة الحاليدة سؤ دة معدحقةلية لحوٌيدل لم ا دات ثىةيقدات الو د ‪ 2.0‬فدي ثنداث ثثقدذ‬
‫دب موفا في ٌت الة ة الش ية الحفا لية‪.‬‬
‫ثجععا الشؤ ة ايق بة ليا ث قيع الاظحفادة ايإ ا م ثقنيات ثخذمات الو ‪ 2‬فدي الاسثقدا ثش و دا‬
‫ثجعلي يدا ثثش ‪،‬هيدا ثرقا يدا األوفدا ث ـدة لضامدا دا القدائ ثايهح د مدا دب موفدا‬
‫ثشظديخ اظدحخذاا هدزه الحةنولوجيدات لد جعدذ مميدة م مذ دة جؽد ت قةدة مداا وفدت العفدش‬
‫الحعلي ‪.‬‬ ‫الحايي ت ـة د الحقنية هي ال ء جؽ ت ا الةإ م ثليا مموس ثايعلثل‬
‫ثف ددي ل ددو اظد ددحقشا ثث لي ددت حد ددائج الولد د الح ددايي ألدب موفد ددا ثث ذ ددذ الح د ددذ ات ال ددء ة د د‬
‫معال ها م خمل ثىةيقات ثخذمات ال يت الإااق للو ر ة ثنفيز الشؤ ة ايق بة م خدمل‬
‫القىوات الحالية‪:‬‬
‫‪ -1‬ثوٌيدل ثىةيقدات الو د ‪ 2.0‬فدي جعض دض مؽداسكة موفدا فدي الة دة الا الدية ثث قيدع هد‬
‫جيددذ ت ح د ايعددحفيذ مد موفددا ثايؽدداسكة معهد مد خددمل الؽددة ات الاجح ا يددة‬
‫ثايذث ات لة ث ية‪ .‬ثاظخإ اس الحقذا الحقيء في نا رقا ة الىفت ثثن ية مهاساث اتقحلفة‪.‬‬
‫‪ -2‬اظ ددح مل الؽ ددةةة العنةةوثي ددة ف ددوسة ل ما ي ددة لنؽ ددش ايعش ددة ثجعض ددض م ا ددة الل ددة العش ي ددة‬
‫ثاظح مل مت الحقنيات الحذ إة في اؽش دب الىفت م آلاخز في الا حةاس ل ذثت ما ثح ح‬
‫ايفادس الالة ث ية م جؽو ع ثثش ي ة م خمللها ثوجي ثاظح مل وا ات موفا ليدا‬
‫ما يؽة ميوله ثاثماهاته ذ م لهذاسها في موس ذ جعود ل‪،‬ه النف ‪.‬‬
‫كحاب ثمللفق دب الىفت الش مء ا اظحخذاا دثات ال يت الإااق م الو في ممدا‬ ‫‪ -3‬بد ّ‬
‫دب موفدا إلردشا دب الىفددت ا دة ؼد ال ث وا د ثجعلد ك د د ناميةيددة ث ا ليدة نددذ‬

‫‪31‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫الىفددت بيددد ثخددي ثةنولوجيددا الو د للقدداس الىفددت وددملع ددا جهددود ايددللف ثالعل ددا فددي‬
‫شب ا دل الحفاـيت الف ة ال ء‬ ‫الح ليل ث ذاع في نو الىفت اتقحلفة ث وملع‬
‫دث وهدا فدي سثا داته مد خدمل سثا دي الةحا ددة الش يدة ايلحقدة الفددوسة ثالفدوت ثالحشكدة ال ددء‬
‫ددا ة ددغ الف ددوسة الن ىي ددة ايحعاس ددة ف ددي الةحا ددة الوس ي ددة‪.‬‬ ‫ثق ددشب ددذثسها الق دداس ال اثد د‬
‫‪.(Attwell, 2014‬‬
‫ثم خمل الح كيذ دا ه يدة ث ا ليدة اظدحخذاا ثىةيقدات ال يدت الإدااق مد الو د فدي ممدا دب‬
‫موفا ثلشثسة مواكةة دب موفا للإوسة الحةنولوجية ثما ندحج نهدا مد معدح ذرات جذ دذة‬
‫ثمح د ة جعحقدذ الةابإدة د نةغدي ةخعد ّ‬
‫كحداب ثمدللفق دب الىفدت الش مدء مهداسات الحعامدت‬
‫م ثةنولوجيا ال يت الإااق م الو ‪.‬‬
‫الكشه الرابع‪ :‬النتائج والتوصيات‪:‬‬
‫أوالً‪ :‬النتـائج‪:‬‬
‫ثوـلد الذساظة ت و ة م النحائج ما م شصها ما ي‪:‬‬
‫‪ )1‬ثضددحد الذساظددة دب موفددا م د ه د سثا ددذ رقا ددة الىفددت العشبددق ث ٍددشا لٍهددوس ؼ ددةةة‬
‫الا ددد ف ددي الخع ددعينات ثف ددا ٌد ددت الإ ددوسة الحةنولوجي ددة ثم ددا ند ددحج نه ددا مد د مع ددح ذرات جذ د ددذة‬
‫ثمح ة ـة دب موفا مىالةا واكةة هزا الحىوس‪.‬‬
‫‪ )2‬ؼدداست الذساظددة لي ددا م ا يددات ثالقف ددائق ال ددء ثح ح د هددا ثقني ددات الو د ‪ 2.0‬ثال ددء ة د م د‬
‫خمل ثوٌيفها ث قيع وفشة و ية في ثىو ش دب موفا ‪.‬‬
‫‪ )3‬ين ددد الذ اظ ددة ه ي ددة ث ا لي ددة اظ ددحخذاا ّ‬
‫كح دداب ثم ددللفق دب الىف ددت ألدثات ال ي ددت الإ ددااق م د‬ ‫س‬
‫الو د د فد ددي ثقد ددذ دب موفد ددا أل د د ظد ددوا معد ددت دب الىفد ددت ا د ددة ؼ د د ال ث وا د د ك د د‬
‫د ناميةية ث ا لية نذ الىفت‪.‬‬
‫‪ )4‬اظحعشلد الذساظة ارا م ا دشص ثىةيقدات الو د ‪ 2.0‬ثهدي الؽدة ات الاجح ا يدة ثايدذث ات‬
‫ثدثسها في لبذاذ العذ ذ م الح ات ثالحىوسات في مما دب ثرقا ة الىفت‪.‬‬
‫(‪ )5‬ددذمد الذساظ ددة سؤ ددة مع ددحقةلية مق ب ددة ألدب موف ددا ف ددي ٌ ددت الة ددة الش ي ددة الحفا لي ددة ال ددء‬
‫ضصت م ثواجذها الحىوس الهائت في ثىةيقات الو ‪.2.0‬‬
‫ثانيًا‪ :‬التوصيات‪:‬‬
‫في لو النحائج العا قة خلفد الذساظة ليا ذه لحوـیات جعا ذ في النهوك دب موفا‬
‫في العال العشبق ثهي‪:‬‬
‫‪ -‬ثددذس الىفددت ددا اظددحخذاا الحقنيددات الحذ إددة فددوسة مةإفددة ثالقددذسة ددا الحعامددت م د ك د‬
‫كة م ايعاسا ثايعلومات‪.‬‬

‫‪32‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫‪ -‬النهدوك د دب موفدا الش مدء فدي العدال العشبدق ثاظدخإ اس الحقدذا الحقيدء فدي جعض دض رقا دة الىفدت‬
‫ثثن ية مهاساث اتقحلفة‪.‬‬
‫‪ -‬ثن ي ددة مهد دداسات الحفة د د النا د ددذ ث د ددذا ي ثالا ح د دداسي ثايعد ددحقة ي) لد ددذت موفد ددا ثثفعيد ددت دثس‬
‫الؽدة ات الاجح ا يدة ثايددذث ات فدي ليدة الحعلددي ثمهداسات الدحعل الددزاجق ثثن يدة ث يد ال امددت‬
‫مح ع ثالعال اتحيي ‪.‬‬
‫‪ -‬الاظدحفادة مد دثات ث خددذمات ال يددت الإددااق مد ؼددةةة الو د ثثوج‪،‬ههدا ددا فيدذ اييددذا‬
‫ال دوي ث عدضص القدي ثم داس ثالحوجهدات ما يدة لدذت موفدا للوـدو ليدا س دي ثقنيدات‬
‫الو ‪ 2‬دب موفا ثظذ الفموة ايوجودة باليا ات ال‬
‫‪ -‬ثةي ددء ثىةي ددع الشؤ ددة ايع ددحقةلية ايق ب ددة لحوٌي ددل لم ا ي ددات الو د د ‪ 2.0‬ف ددي د د د دب الىف ددت‬
‫ثرقا ح الش ية‪.‬‬
‫املراجع العربية‪:‬‬
‫اب ددذ سههدداا ‪ .)2014‬ددات الددحعل الالة ثاددق ف ددي لددو الح امددت د ثةنولوجيددا الحوظ ددةة‬ ‫‪)1‬‬
‫الرددحا ية ثخددذمات ال يددت الإددااق للو د ‪ :‬سؤ ددة مق بددة‪ .‬ايددلث ش الددذثيي العلمددء العاؼددش لل عيددة‬
‫العش ية لحةنولوجيا الحعلي اعنوا ال في ثةنولوجيا ال ية"‬
‫ب د ددذ ظ د ددها اؽد د د ‪ .)2010‬ايةحة د ددة الذثلي د ددة الش ي د ددة لألوف د ددا ‪ :‬دساظ د ددة اظ د ددحىمل ية أل د دداه‬ ‫‪)2‬‬
‫اظحخذاا الىفت ايفشي لها‪ .‬سظالة ماجعح جامعة نها‪.‬‬
‫‪ .)2010‬ثقيدي دب الىفدت لة ثادق فدي لدو اعداد الدزما مخملقدي‪ :‬دساظدة‬ ‫هديج س د‬ ‫‪)3‬‬
‫ث ليلية‪ .‬مملة ملية ال ية جامعة مصهش ‪.)144‬‬
‫د د صكد ددة ثظد دداا ‪ .)2014‬ال يد ددت الإد ددااق خحفا د دداء ايعلومد ددات ‪ :‬القفد ددائق ثالةفد ددا ات‪ :‬ثا د د‬ ‫‪)4‬‬
‫اظد ددحخذاا ثىةيقد ددات الو د د ‪ 2.0‬م د د ةد ددت خفد دداصق ايعلومد ددات ايةحةد ددات ال امعيد ددة ال ضائش د ددة‪.‬‬
‫دساظات ث اذ ‪.38 )14 6‬‬
‫م ود ‪ .)2007‬ادب الاوفا مةادؤه ثمقوماث الاظاظية‪ .‬القاهشة‪ :‬داس ايعاسا‪.‬‬ ‫سلوا‬ ‫‪)5‬‬
‫ةددذ الح يددذ ا ددوس ‪ .)2010‬دب موفددا ‪ ...‬د ايعددحقةت‪ .‬لةنددا ‪ :‬داس النهمددة العش يددة للىةا ددة‬ ‫‪)6‬‬
‫ثالنؽش ثالحوص ‪.‬‬
‫ا د ـداله ‪ .)2009‬لداسة الحعلدي الة ث يدا اظدحخذاا خدذمات‬ ‫ةذه & الؽاي‬ ‫اؼة‬ ‫‪)7‬‬
‫الؽ ددة ات الاجح ا ي ددة دساظ ددة ثىةيقي ددة ددا م ددذسا اي ددذاسط نىق ددة القف ددي ‪ .‬ف ةةي اي ددلث ش الإ ددااق‬
‫ؽش لل عية ايفش ة لحةنولوجيا الحعلدي – ثةنولوجيدا الحعلدي الالة ثادق ثمعدحقةت الحعلدي ‪.‬‬
‫ؼ غ‪.‬‬ ‫القاهشة‪ :‬جامع‬
‫ال امددذي‪ ,‬ش ددذ د ددي & ظددال ‪“ .)2011 ,‬ث د ر لظ د اثيمية ائ ددة ددا اظددحخذاا ايددذث ات‬ ‫‪)8‬‬
‫الحعلي ية في ثن ية مهداسات الحفة د النا دذ ث قدا ردش الدحعل لدذت ودملب الحخففدات الؽدش ية فدي‬

‫‪33‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫ إيمان رمضان محمد حسين‬/‫د‬

. ‫د اعددذ‬ ‫لة ثاددق ثالحعلددي‬ ‫ فةةي ايددلث ش الددذثيي الإددااق للددحعل‬.”‫مليددة ال يددة جامعددة ا القددشت‬
.‫اعذ‬ ‫ ايشكض الوويء للحعلي الالة ثاق ثالحعل‬:‫الش اك‬
. ‫ مةحةة الا ملو ايفش ة‬:‫ القاهشة‬. ‫ الىفت ث دب موفا‬.)2009 ‫) ناثي‬9
.3 ‫ داس الفةش العشبق ه‬: ‫ القاهشة‬. ‫ دب موفا ل ث‬.)2000) ‫) مي اب ذ‬10
‫ ث دداس خ‬- . ‫ مي ددذ ليع ددد ث مل د‬. ‫ الحقني ددة الش ي ددة ثدثسه ددا ف ددي دب الىف ددت‬.)2014 ‫) م د الع دديذ‬11
: ‫ اظ جعد م‬.2015 ‫ ماسط‬11 ‫وملع‬
http://www.alukah.net/literature_language/0/72881/#ixzz3s7QhDHFL
‫ دساظ ددة ث ليل ددة ظ ددحنةاه مع ددا‬: ‫ دب موف ددا الحف ددا ا‬.)2015 ‫) هن ددا ة ددذه ب ددذ مؼ ددقش‬12
.‫ جامعة ظةنذس ة‬.)‫الحقيي سظالة دكحوساه‬
:‫املراجع األجنبية‬
(1) Attwell, Arthur (2014).Towards a global children’s book repository. Retrieved
October 30, 2016, from http://arthurattwell.com/2014/06/26/towards-global-
childrens-book-repository/
(2) Da'eem, R. )2015). CHILDREN’S LITERATURE AND READING IN AN ERA OF
DEVELOPING TECHNOLOGY. Proceedings of the ICICTE, Kos, Greece . Retrieved
October 1, 2016, from http: // www.icicte.org/.../9.2%20Revised%20Daeem%20Final
(3) Dennis, M. A. (2007). Blog. In Encyclopedia Britannica.Chicago: Encyclopædia
Britannica, inc. Retrieved September 20, 2017, from
https://www.britannica.com/topic/blog
(4) Ray, Michael (2017). social network. In Encyclopedia Britannica.Chicago:
Encyclopædia Britannica, inc. Retrieved August 30, 2017, from
https://www.britannica.com/topic/social-network
(5) Simões, L., & Borges Gouveia, L. (2015). Influence of psychological variables on the
academic use of Facebook. In Wankel, L. A., & Blessinger, P. (Eds.), Increasing student
engagement and retention using social technologies (pp.121-158). Uk: Emerald Group
Publishing Limited.

34
)22( ‫العدد الثاني و العشرون‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬

‫إطار مكرتح حلوكمة املعلومات يف أمانة العاصمة املكدسة‬

‫أ‪.‬د‪.‬حشو بو عواد الشرحيي‬ ‫د‪.‬ماجد بو حممد أبوشرحه‬
‫أظحار بقعم كلم املللومات‬ ‫مؽشف ثشبوي ملشاكض مصادس الحللم‬
‫جاملة امللك كبذاللضيض‬ ‫وصاسة الحلليم – جاصان‬

‫العياظ د د د د د د دات وإلاجد د د دشا ات واملى ةي د د ددات املحبل د د ددة إلداسة‬ ‫مشتدلص‪:‬‬
‫املللوم ددات والحىـ دديم والحقىي ددات وهـ ددم املللوم ددات الهد د‬ ‫تهد د ددذف اد د ددز الذساظد د ددة للحلد د ددشف ك د د د دوس حوكمد د ددة‬
‫جلمد د د م حمل د ددة ك د د د ث د ددونزو عم اهي د ددة جم د ددم وثىـ د دديم‬ ‫املللومددات ددك ثموددزن وجلضيددض عداسة امللشنددة ددك املىـمددات‬
‫وثوري د د د ددمل وح د د د ددف ووؽ د د د ددش وث د د د ددذ املللوم د د د ددات‬ ‫كمد د ددا ا د د ددذند الذساظ د د ددة أ ظ د د ددا للحل د د ددشف ك د د د الىم د د ددار‬
‫م د لحمودزن امللشندة وعداستهدا ومدً‬ ‫وثوؿي ئا بالؽ‬ ‫املع ددح ذمة لحؼبي ددمل حوكم ددة املللوم ددات ددك املىـم ددات‬
‫الىحدداا اله د ثوص ددلد عل هددا الذساظ ددة أن هم ددور )‪)IGRM‬‬ ‫باإلطد د ددانة لذساظد د ددة الوطد د ددم ال د د دشااً لعياظد د ددات أماهد د ددة‬
‫املشجع د د ددك ة وكم د د ددة املللوم د د ددات ال د د ددزي أػلقح د د د ؼ د د ددشكة‬ ‫اللاصددمة املقذظددة للوصددو للئددذف الشاسة د للذساظددة‬
‫‪ ARMA‬الذوليددة أكاددو الىمددار ؼددمولية لحى يددز بشهددام‬ ‫وا ددو ثق ددذ م إلػد داس مقت ددوك ة وكم ددة املللوم ددات ددك أماه ددة‬
‫حوكم ددة املللوم ددات ددك املىـم ددات كم ددا أك ددذت الذساظ ددة‬ ‫اللاص ددمة املقذظ ددة وم ددذ اكحم ددذ الذساظ ددة م ددى ث لي د‬
‫ك د د أامي د ددة كحمد دداد هم د ددور الى د د كممهي د ددة لقي د دداط‬ ‫امل حد د ددو الد د ددزي ثد د ددم م د د ددً ل د د د مشاجلد د ددة الذساظ د د ددات‬
‫مع ددحو ه د د حوكم ددة املللوم ددات ددك املىـم ددات وم ددذ‬ ‫امليؽد د ددوسة كد د ددً م ئد د ددو وعػد د دداس حوكمد د ددة املللومد د ددات د د ددك‬
‫شج ددد الذساظ ددة بل دذة ثوص دديات ممه ددا ط ددشوسة مواام ددة‬ ‫املىـمد د ددات والىم د ددار الهد د د ثد د ددم الحوصد د د عل ه د ددا د د ددك ثل د ددك‬
‫اظد د ددتواثي ية حوكمد د ددة املللومد د ددات د د ددك أماهد د ددة اللاصد د ددمة‬ ‫الذساظددات وث لي د م حوااددا لبنددشو بيحدداا ث ي د ك د‬
‫املقذظة مدم سييدة واظدتواثي ية ماهدة بؽد كدا كمدا‬ ‫أظ ددالة الذساظ ددة كم ددا اكحم ددذت الذساظ ددة م ددى دساظ ددة‬
‫أوصد د ددد الذساظد د ددة ب اجد د ددة أماهد د ددة اللاصد د ددمة املقذظد د ددة‬ ‫اة الددة لذساظددة الوطددم ال دشااً ددك أماهددة اللاصددمة ومددذ‬
‫لظددشوسة ثى يددز مؽدداسلم محللقددة بالبييددة املللوماثيددة م د‬ ‫جااضيتهد د ددا لحؼبيقد د ددات حوكمد د ددة املللومد د ددات واكحمد د ددذت‬
‫‪:‬عداسة البياهددات الشاسعددية ‪Master Data Management‬‬ ‫الذساظددة مى ةيددة م موكددة التوكزددا مل امتهددا لؼبيلددة اددز‬
‫ومؽددشوق اي لددة املللومددات ‪Information Architecture‬‬ ‫الذساظة اله ثحؼل كشض مدا ثوصد عليد الباح دان ك د‬
‫ومؽ د ددشوق مع د ددحودق البياه د ددات ‪Data Warehouse‬‬ ‫م موك د ددة م د ددً اةنبد د دوا أتد د د اج حص د ددا لبن د ددشو‬
‫ومؽدشوق هـدا املةموكددات ‪ Groupware‬ملدا لئددا مدً كااددذ‬ ‫بىمد ددور مىاظ د د إلػد دداس اةنؼد ددة ظد ددتواثي ية ة وكمد ددة‬
‫كبزو وثأرزو مباؼش ك ثى يز بشهام حوكمدة املللومدات‬ ‫املللومدات مماهدة اللاصدمة املقذظدة وثوصدلد الذساظددة‬
‫وبالح دداكك ه دداك عداسة امللشن ددة وأوص ددد الذساظ ددة أ ظ ددا‬ ‫ملةموكد ددة مد ددً الىحد دداا ممهد ددا‪ :‬أن ثؼبيد ددمل م ئد ددو حوكمد ددة‬
‫بأامي د دة الح د ددذسي ةةمي د ددم الل د دداملزن د ددك أماه د ددة اللاصد ددمة‬ ‫املللومدات ددك املىـمددات هعداكذاا ك د ث قيددمل أاددذانئا‬
‫املقذظة ونمل محؼلبات مح ا وعداسة املناػش‪.‬‬ ‫كم ددا أن اى ددا حاجد ددة عكد د املضي ددذ مد ددً الح امد د ب ددزن اند ددة‬
‫الح صص د ددات لبن د ددشو بدػ د دداس هم د ددور موح د ددذ ة وكم د ددة‬
‫أوالً ‪ :‬االطار العام للدراسة ‪:‬‬ ‫املللوم د ددات كم د ددا أؿئ د ددشت هح د دداا الذساظ د ددة أن اة وكم د ددة‬
‫‪ 1-1-1‬مكدمه‪:‬‬ ‫ال لالددة للمللومددات أحددذ الوظدداا الئامددة لى دداك عداسة‬
‫ثواج الؽش ات واملىـمات اليو مم الحؼوسات إلاداسيدة‬ ‫امللشن ددة باإلط ددانة أن مب ددادا وولي ددات اة وكم ددة جع ددح ذ‬
‫والقاهوهي ددة واللملي ددة الو ز ددو م ددً الح ددذ ات الهد د ث ددحم‬ ‫ددك ثؼ ددويش وعداسة كملي ددات عداسة امللشن ددة ‪ :‬م د د اكخع دداج‬
‫كل هد ددا وطد ددم ؼد ددؽ اظد ددتواثي ية للمللومد ددات مد ددً أج د د‬ ‫وث ددويً امللشنددة وثىـيمئددا ومؽدداسكتها وثؼبيقئددا وأن‬
‫ثىـدديم وعداسة املللومددات وثوؿيددت ثقىيددات املللومددات‬ ‫جؽد ددوي بييد ددة مللوماثيد ددة موي د ددة د ددك ظد دداط د ددك ث د ددويً‬
‫بؽ نلا والث ار ؼوات للعيؼشة ك الىمو‬ ‫امللشنة املؤظعاثية وثموزن عداستها و ثحم ك‬
‫‪35‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬ماجد بن محمد أبوشرحه ‪ /‬أ‪.‬د‪.‬حسن بن عواد السريحي‬

‫املؼشد للمللومات ومواج مظا ا الب واةنصوصية و مح ا ‪ Compliance‬وعداسة السة ت‬
‫وثؼبي ددمل أنظ د املماسظ ددات ددك الحلام د م ددم ه ددواق و ؼ د ا املنحلق ددة م ددً الس ددة ت واملللوم ددات‬
‫املؼبوك د ددة وإلالوتووهي د ددة وعداسة م ح د ددو البو د ددذ إلالوتووو د د واملللوم د ددات املوج د ددودة ك د د مىص د ددات‬
‫ؼب ات الحواص جحماعك بما موً املىـمات مً ث قيمل أاذانئا ‪.‬‬
‫ومددً امل دداايم الهد موددً ثوؿي ئددا ددك م ددا عداسة امللشنددة مصددؼبت حوكمددة املللومددات الددزي هلددذ‬
‫أح ددذ امل د دداايم اة ذ د ددة واله د د ثمىتهد ددا مد ددؤ شا اللذ د ددذ م ددً املىـمد ددات مد ددً أج د د اللم د د ك د د عكد ددذاد‬
‫العياظدديات اللامددة املىـمددة إلداسة امللشنددة والهد جؽددم جميددم مشاحد دوسة حيدداة املللومددات والهد‬
‫ثبذأ مً اة صو ك املللومات وث ويمها ووصوال عك ث ضيمها ولؽم رلدك الحىـديم والحصدييت‬
‫للمللومد ددات وث ذ د ددذ معد ددؤوليات وص د د حيات وعج د دشا ات ح ـئد ددا واظد ددتوجاكئا وثونزواد ددا وث د ددذ ها‬
‫ومؽدداسكتها كمددا هؽددم ث ذ ددذ معددحويات ظددشية املللومددات وص د حيات ػ د ق كل هددا وص د حيات‬
‫ثونزواا واظح ذامئا دا املؤظعة و اسجئا ‪.‬‬
‫ويحؼل ث لي اة وكمة وطمان حعً ثؼبيقئا م موكدة مدً اللمليدات ثحم د دك ثدونزو مللومدات‬
‫وثق دداسيش ؼ دداملة هع ددئ الوص ددو عل ه ددا م ددً مب د أن دشاد املىـم ددات حي د ثم د مظ ددية الوص ددو عك د‬
‫املللومددات وحشيددة ثددذاولئا وعثاحتهددا سكىددا أظاظدديا مددً أس ددان حوكمددة املللومددات وكددزلك ظددح ذا‬
‫ال لددا لحوىولوجيددا املللومددات و ثصدداالت الهد جعدداكذ ددك وؽددش ومؽدداسكة امللشنددة لؽددشي ة واظددلة‬
‫مً املعح يذ ً (هويش ‪)97 2006‬‬
‫و حوكمد ددة املللومد ددات جلم د د ك د د عداسة أصد ددو املللومد ددات د ددك املىـمد ددة لح قيد ددمل دسجد ددة كاليد ددة مد ددً‬
‫ظددح ادة ممهددا مددم اة ددذ مددً املندداػش املشثبؼددة باملللومددات و ثددحم اة وكمددة ك د جميددم أؼ د ا‬
‫املللوم ددات ووؿاا ئ ددا و هؽ ددم املللوم ددات املىـم ددة وحز ددو املىـم ددة وجؽ ددم امل ح ددو املوج ددود ك د‬
‫ثؼبيق ددات عداسة الور دداامل والبواب ددات وموام ددم بشوث ددو هق د املل ددات والبو ددذ إلالوتووو د و مدواكد ددذ‬
‫الدبياهدات الد اصدة بدالدمدىـمدة والدؽبودات الدذا ليدة والد اسجيدة ‪..‬اةخ(‪.)Berrenechea.2013‬‬
‫ك مذ عم اهية ثؼبيمل عػاس‬ ‫واهؼ ما مً أامية ثؼبيمل ازا امل ئو جا ت از الذساظة لحب‬
‫ة وكمة املللومات ك أحذ القؼاكات اة ومية ك البساة العلود ة واو أماهة اللاصمة املقذظة ‪.‬‬
‫‪ 2-1‬مشللة الدراسة ‪:‬‬
‫هبل ددد مؽ د لة الذساظ ددة اة الي ددة م ددً د كم د الباح ددان ددك مؽ ددشوق عك ددذاد ؼ ددة اظ ددتواثي ية‬
‫لحؼبيقددات عداسة امللشنددة ددك أماهددة اللاصددمة املقذظددة مددم أحددذ امل اث د ظخؽدداسية وحظددوس وسػ‬
‫كم ث ص حوكمة املللومات وامل حـة أن اىا طشوسة لوجود عداسة ناكلة للمللومات وكزلك‬

‫‪36‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ددك وط ددم اة ل ددو الة د ي ة ددك ثوحي ددذ الحقىي ددات وثمع دديؽ اللملي ددات وملياسي ددة املماسظ ددة وثؼ ددويش‬
‫العياظددات وإلاجدشا ات ونقددا لددزلك كمددا الحددف أن ثؼبيددمل مبددادسات عداسة امللشنددة ب اجددة عكد الشنددم‬
‫م ددً مع ددحو ك ددا ة وج ددودة املللوم ددات عط ددانة إلجد دشا ات جع ددئ ثب دداد ومؽ دداسكة املللوم ددات ب ددزن‬
‫مؼاكات اللم املنحل ة بو ا ة ونلالية وعداسة ك و ة ونلالة للمللومات لزلك ث او الذساظة‬
‫إلاجاب ددة ك د الع ددؤا ال ددشاسغ‪ :‬م ددا دوس حوكم ددة املللوم ددات ددك ثمو ددزن وجلضي ددض عداسة امللشن ددة ددك أماه ددة‬
‫اللاصمة املقذظة ؟‬
‫‪ 3-1‬أهداف الدراسة‪:‬‬
‫تهذف از الذساظة اك آلاج ‪:‬‬
‫‪ .1‬الحلشف ك دوس حوكمة املللومات ك جلضيض وثموزن عداسة امللشنة ك املىـمات‪.‬‬
‫‪ .2‬ملشنة املبادا واملماسظات اله جلحمذ كل ها حوكمة املللومات‪.‬‬
‫‪ .3‬دساظة الوطم الشااً لعياظات املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة‪.‬‬
‫‪ .4‬ثقذ م عػاس مقتوك ة وكمة املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة‪.‬‬
‫‪ 4-1‬أسئلة الدراسة‪:‬‬
‫جعع الذساظة لإلجابة ك الخعايالت آلاثية‪:‬‬
‫‪ .1‬ما الذوس الزي ثقو ب حوكمة املللومات ك جلضيض وثموزن عداسة امللشنة ك املىـمات ؟‪.‬‬
‫‪ .2‬ما املبادا واملماسظات اله جلحمذ كل ها حوكمة املللومات ؟‪.‬‬
‫‪ .3‬ما الوطم الشااً لعياظات املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة ؟‪.‬‬
‫‪ .4‬ما إلاػاس املىاظ ة وكمة املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة‪.‬‬
‫‪ 5 -1‬أهمية الدراسة‪:‬‬
‫ثيبدم أاميدة الذساظدة مدً أاميدة حوكمد املللومددات واداستهدا ومدً أاميدة وجدود ظياظدات املللومددات‬
‫دا د املىـمددات للشنددم مددً معددحو وك ددا ة وجددودة وظد مة موروميددة املللومددات لددزلك جعددع اددز‬
‫الذساظة اك ث قيمل ااذاف كلمية (هـشية) وكملية (ثؼبيقية) كما أج ‪:‬‬
‫‪ .1‬امي ددة الللمي ددة (الىـشي ددة)‪ :‬وثحم د د ددك ثق ددذ م ميم ددة كلمي ددة أ اد مي ددة بم ددا حوم ددم أن ثظ ددي‬
‫هحاا ئدا ملضيددذ مددً احمددا بددداسة وحوكمددة املللومددات ودساظددة البييدة الح حيددة للمللومددات ددك أماهددة‬
‫اللاصددمة املقذظددة لح ذ ددذ محؼلبددات عكددذاد ظياظددات وحوكمددة املللومددات باالطددانة اك د صيددادة ددك‬
‫أدبيددات الب د الللو د ويوجددذ لئددز الذساظددة أاميددة أ ددش مددً الىاحيددة الللميددة أ ظددا ثحم د ددك‬

‫‪37‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬ماجد بن محمد أبوشرحه ‪ /‬أ‪.‬د‪.‬حسن بن عواد السريحي‬

‫الوصو عك عػاس هـشي لبىا أظاط محزن ة وكمة املللومات وكي ية اداستها ومما ضيذ مً أاميدة‬
‫الذساظددة الددىقص الؽددذ ذ ددك الذساظددات اللشبيددة اله د ثؼشمددد عك د حوكمددة املللومددات ك د أم د أن‬
‫جعددئم اددز الذساظددة ددك ظددذ ال ددوة ددك اددزا املةددا و ملددا مددذ ثم ل د هحدداا اددز الذساظددة مددً حددانض‬
‫موي للباح زن للقيا بذساظات أ ش موملة لئز الذساظة‪.‬‬
‫‪ .2‬اميددة اللمليددة (الحؼبيقيددة)‪ :‬مددً املحومددم أن جعدداكذ هحدداا اددز الذساظددة املئحمددزن وامللىيددزن ددك‬
‫ظ ددح ادة م ددً الىح دداا والحوص دديات لحؼبي ددمل م ئ ددو حوكم ددة املللوم ددات بؽ د أوظ ددم ددك املىـم ددات‬
‫عطانة لبىا ظتواثي يات والىمار اةناصة ب وكمة املللومات ك املىـمات املؽابهة لبساة كم‬
‫أماهة اللاصمة املقذظة كما ثومً ااميتها وهـشا للذ وجدود دساظدات كشبيدة و اصدة دك اململودة‬
‫اللشبية العلود ة ك حذ كلم الباح ان ك م ا حوكمة املللومات حومم أن ث ون از الذساظة‬
‫دلي هعتوؼذ بها مح زي القشاس ك املىـمات لحؼبيمل حوكمة املللومات دا مىـماتهم ‪.‬‬
‫‪ 6-1‬مههج الدراسة‪:‬‬
‫لح قيمل أاذاف الذساظة وإلاجابة ك جعايالتها اكحمذت الذساظة ك املىاه آلاثية‪:‬‬
‫‪ -‬منهج تحليل املحتوى‪ :‬اكحمذت ادز الذساظدة ك د مدى ث ليد امل حدو (‪)Content Analysis‬‬
‫الزي هلذ مً أكاو ظالي الب ية م مة للذساظة حي و ثم مً ل مشاجلة الذساظدات‬
‫امليؽددوسة كددً م ئددو وعػدداس حوكمددة املللومددات ددك املىـمددات والىمددار الهد ثددم الحوصد عل هددا ددك‬
‫ثل ددك الذساظ ددات وث ليد د م حواا ددا ون ددمل ماام ددة م حـ ددات لبن ددشو بيح دداا ث يد د ك د د أظ ددالة‬
‫الذساظة‪.‬‬
‫‪ -‬م نننهج ة الن ن ا ح ن ن ‪ :‬م ددى دساظ ددة اة ال ددة ا ددو م ددى م دداام بزاثد د حظ ددمً ؼ ددوات ب ي ددة‬
‫م دذدة ثشظدم بذمددة الؼشيدمل املوصد عكد المددشض الللود املؼلدوج ددك عػداس ثوؿيددت اللذ دذ مددً‬
‫دوات الب ية م ‪ :‬امل حـة و ظحميان واملقابلة وث لي املظمون (امل حو ) (بً مشظ ك‬
‫‪ )305‬وثدم اظددح ذام للحلددشف ك د الوطددم الدشااً لحؼبيقدات حوكمددة املللومددات‬ ‫‪2007‬‬
‫ك أماهة اللاصمة املقذظة مً انة اةةواه كذساظة حالة‪.‬‬
‫‪ -‬ألنلو ممووةن ا كيز ن ‪ : Focus Group‬مودً الىـدش عكد مى ةيدة م موكدة التوكزدا ‪Focus‬‬
‫‪ Group‬ك أنها أداة ب محقذمة حم اظح ذامئا بؽ واظم كىذ اة اجدة لذساظدات مظدا ا‬
‫محلمقد ددة وحعاظد ددة ونهد ددا جلحبد ددو أكاد ددو دمد ددة مد ددً املى ةيد ددات د ددش د ددك الوصد ددو عك د د الىحد دداا‬
‫والبياهات و ك كؽت ال شومات وثبا مها ك املماسظات و ث ااات)‪. ) Krueger& Casey . 2014‬‬
‫و ددون الذساظ ددة اكحم ددذت ك د د مى ةي ددة م موك ددة التوكز ددا أح ددذ دوات اله د ظ ددسحم م ددً لئ ددا‬
‫الوصد ددو عك د د الىمد ددور و ظد ددتواثي ية املقتوحد ددة املىاظد ددبة ة وكمد ددة املللومد ددات د ددك أماهد ددة اللاصد ددمة‬

‫‪38‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫املقذظددة‪ .‬وثددم اظددح ذا مى ةيددة م موكددات التوكزددا لؼبيلددة ا دز الذساظددة اله د ثحؼل د كددشض مددا‬
‫ثوص د علي د الب د ك د م موكددة م ددً اةنب دوا أت د اج حص ددا الكؼددا الىمددور املص ددذامية‬
‫‪ Validation‬ولبنشو بىمور مىاظ ة وكمة املللومات مماهة اللاصمة املقذظة ‪.‬‬
‫‪ 7-1‬حدود الدراسة‪:‬‬
‫حذود از الذساظة جؽم آلاج ‪:‬‬
‫‪ -‬اة ذود امل اهية‪ :‬أماهة اللاصمة املقذظة ك مذ ىة موة املوشمة باململوة اللشبية العلود ة‪.‬‬
‫اللا ‪1439‬اد ‪. 2018 -‬‬ ‫‪ -‬اة ذود الضمىية‪ :‬ثم اجشا الذساظة‬
‫‪ 8-1‬جمتمع الدراسة‪:‬‬
‫هؽددم م حمددم الذساظددة أماهددة اللاصددمة املقذظددة ددك اململوددة اللشبيددة العددلود ة وب د مددا ث حويد ددك‬
‫بساته ددا م ددً م ددشدات ودساظ ددات وثق دداسيش واداسات وأمع ددا ام ددا كيىد د الذساظ ددة نق ددذ م ددا الباح ددان‬
‫ب صش م شجات الحقاسيش والذساظات اله ثم عكذاداا كً دساظة الوطم الشااً ك أماهة اللاصمة‬
‫املقذظد ددة مد ددً مب د د امل اث د د وبيد ددوت اةنبد ددوة اله د د جلامد ددذت ملئد ددم ماهد ددة مد ددً أج د د وطد ددم اةنؼ د ددة‬
‫ظتواثي ية اللامة لئا ‪.‬‬
‫كمدا هؽدم م حمدم الذساظدة اةنبدوا دك م دا حوكمدة املللومدات الدز ً ثدم كحمداد كلد هم مدً أجد‬
‫اةنشو باػاس مىاظ الظتواثي ية مىاظبة ة وكمة املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة‬

‫‪ 9-1‬مصطلحات الدراسة‪:‬‬
‫‪ -‬حوزون ن ااتلوم ن ن جل ددشف حوكمد ددة املللوم ددات بأنهد ددا عػ دداس املعد ددا لة ال ددزي حظد ددمً الىد دداط‬
‫واللمليددات والعياظددات والحقىيددة اله د جءددةم ك د عوؽددا وث ددضيً واظددح ذا وأسؼ د ة وحددزف‬
‫املللومددات ولؽددم رلددك دواس وامللددا زو الهد ثظددمً ظددح ذا ال لددا والوددت للمللومددات‬
‫لحموددزن املىـمددة مددً ث قيددمل أاددذانئا (‪ .) Logan,2010‬وا تتريننج احرا ن قصددذ ب وكمددة‬
‫املللوم ددات ددك أماه ددة اللاص ددمة املقذظ ددة م موك ددة إلاج دشا ات والقواك ددذ العياظ ددات واللملي ددات‬
‫والظوابؽ إلاداسيدة والحىـيميدة وال ىيدة والحقىيدة املحللقدة بددداسة املللومدات والهد جؽدم جميدم‬
‫مشاح دوسة حياة املللومات واله ثبذأ مً اة صو ك املللومات ووصوال عك مشحلدة ث ضيمهدا‬
‫لح ويلئددا عك د أصددو مؤظعدداثية رات ميمددة كاليددة و لظددمان عداسة ك ددؤة ونلالددة للمللومددات‬
‫ك معحو أماهة اللاصمة املقذظة ‪.‬‬

‫‪39‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬ماجد بن محمد أبوشرحه ‪ /‬أ‪.‬د‪.‬حسن بن عواد السريحي‬

‫‪ -‬لي لن ااتلومن ظياظددة املللومددات جؽددم م موكددة مددً القددواهزن و هـمددة والعياظددات‬
‫اللامددة اله د جءددةم أو ال جءددةم أو ثددىـم عوؽددا املللومددات واظددح ذامئا وا تاانهددا وثوصدديلئا"‬
‫(كبذالئادي ‪.) 2006‬‬
‫‪ -‬أم نن ن ا ت مل ننو اا لن ن جئ دداص ددذم ح ددوم لد د سنص ددية اكحباسي ددة رات اظ ددحق م دداكك‬
‫وعداسي شأظددئا معدداو بمعددو أمددزن ثحددوك القيددا بخى يددز املئددا املو لددة عل هددا وامل ددذدة بقدشاسات‬
‫ا حصاصاتها‪(.‬مومم وصاسة الؽؤون البلذ ة والقشوية)‬
‫‪ 10-1‬الدراسات الشابكة‪:‬‬
‫م ددً الص ددلوبات اله د واجئته ددا الذساظ ددة ددك أن دج امليؽ ددوس ح ددو حوكم ددة املللوم ددات ددك ماه ددات‬
‫والبل ددذ ات م ددذودا ج ددذا ول ددم ددحم الحؼ ددشع علي د ظ ددوا ددك املةحم ددم المش د أو اللش د ك د ح ددذ كل ددم‬
‫الباح ان ولزلك ندن ادز الذساظدة ث داو جاادذة أن جعدذ ادز ال دوة وصيدادة دج امليؽدوس دك‬
‫ازا املةا دساظات حوكمة البياهات‬
‫‪ ‬دساظات حوكمة املللومات‬
‫‪ ‬دساظات حوكمة ثقىية املللومات‬
‫‪ ‬دساظات حوكمة عداسة امللشنة‬
‫دساظددة )‪ )2013.Lajara, & Maçada‬وثىاولددد عػدداس حوكمددة املللومددات ددك مصدداوم هحددا اة ش د‬
‫وا ددذند الذساظ ددة للحل ددشف ك د أبل دداد وأػ ددش حوكم ددة املللوم ددات اله د امتوحته ددا الذساظ ددة و ددك ج ددودة‬
‫املللومد ددات وإلاػد دداس ال د دداو ة وكمد ددة املللوم د ددات واد ددو مح د ددا للمحؼلب د ددات الحىـيميد ددة والقاهوهي د ددة‬
‫وك محد ب وكمددة املللومددات أمددا إلاػدداس ال الد الددزي حذدثد الذساظددة واددو ميمددة املللومددات الددزي‬
‫حم د ددك كحم ددا والذم ددة الحومي ددد وعم اهي ددة الوص ددو للمللوم ددات واكحم ددذت الذساظ ددة ك د‬
‫املددى الوصد والح شيكد و اهددد املقابلددة أداة ةةمددم املللومددات و املصدداوم الحابلددة لددوصاسة الددذناق ددك‬
‫البواصي كيىة ومذ ثوصلد الذساظة عك م موكة مً الىحاا ممها وجود ك مة بزن جدودة املللومدات‬
‫وحوكمة املللومات دا ثلك املصداوم كمدا ثوصدلد الذساظدة أ ظدا عكد وجدود ك مدة دسجدة مح دا‬
‫للمحؼلبددات الحىـيميددة والقاهوهيددة وبددزن ثى يددز بشهددام حوكمددة املللومددات ددك املصدداوم م د الذساظددة‬
‫وب ددزن حوكمد ددة املللومد ددات وميم ددة املللومد ددات املحم لد ددة د ددك الحومي ددد و كحمد ددا وعم اهيد ددة الوصد ددو‬
‫وأوص ددد الذساظ ددة بظ ددشوسة عجد دشا املضي ددذ م ددً ب دداذ والذساظ ددات م ددً أجد د الوص ددو عكد د كىاص ددش‬
‫جذ ددذة ة وكمددة املللومددات حيد ثددش الذساظددة كىصددش عداسة املندداػش وك محد ب وكمددة املللومددات‬
‫مدداصا حددا عك د املضيددذ مددً الب د والذساظددة باإلطددانة عك د اه د د عج دشا مضيددذ مددً دساظددات ددك‬
‫م حلت الح صصات والقؼاكات و اصة م ا الشكا ة الة ية‪.‬‬

‫‪40‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫دساظة )‪ (2016. Nguyen‬ثىاولد از الذساظة حوكمدة املللومدات وعداستهدا دك اة ومدة إلالوتووهيدة‬
‫ك مً اظتواليا ونيخىا والل مة بزن عداسة املللومات وحوكمة املللومات واذند الذساظة عك‬
‫ث ذ ددذ أوجد الؽددب و ددح ف بددزن حوكمددة املللومددات وعداسة املللومددات و ددك الحلددشف أ ظددا ك د‬
‫كي ي ددة جلام د م ددم حوكم ددة املللوم ددات و عداسة املللوم ددات ددك عػ دداس اة وم ددات لوتووهي ددة و ددك ث ددأرزو‬
‫الئيا الحىـيمية والعياظات ك اة وكمة لوتووهية واذند الذساظة أ ظا عك الحلشف ك‬
‫دواس واملعددؤوليات ة وكمددة املللومددات وعداسة املللومددات ددك ظددياع اة ومددات إلالوتووهيددة ومددذ‬
‫اكحمذت الذساظة ك املدى الوصد الح لي دك مدً د جمدم البياهدات وعجدشا املسدت ك د كيييدة‬
‫مً اللاملزن ك ك البلذ ً و اهد أداة الذساظة ةةمم املللومات ك ظدخباهة وثوصدلد الذساظدة‬
‫عكد م موكددة مددً الىحدداا ممهددا ث ذ ددذ معددحو الىؼدداع الحىـيود ل د مددً حوكمددة املللومددات وعداسة‬
‫املللومددات دا د املؤظعددات اة وميددة كمددا ثوصددلد الذساظددة عك د ث ذ ددذ إلاػدداس املوحددذ ل د مددً‬
‫حوكمة املللومات وعداسة املللومات ونمل ظياع اة ومات إلالوتووهيدة وأوصدد الذساظدة بظدشوسة‬
‫ثؼ ددويش العياظ ددات وإلاج دشا ات املحبل ددة حالي ددا ددك البل ددذان م د الذساظ ددة للحوان ددمل م ددم العياظ ددات‬
‫امللحمددذة ل د حوكمددة املللومددات وعداسة املللومددات واللم د ثى يددز الب دوام الحذسيميددة لللدداملزن ددك‬
‫املؤظعات اة ومية ونمل محؼلبات حوكمة املللومات‪.‬‬
‫دساظ د ددة (ال ن ن م ‪5102‬م) بلى د ددوان‪ :‬أر د ددش ثؼبي د ددمل حوكم د ددة الؽ د ددش ات ك د د ج د ددودة املللوم د ددة املالي د ددة‬
‫وإلانص دداك امل اظ ددك دساظ ددة ميذاهي ددة لليى ددة م ددً املؤظع ددات إلامحص دداد ة ل ددوال ه وسمل ددة وحشدا ددة‬
‫ث دداو اددز الذساظددة عبدشاص عظددئامات حوكمددة الؽددش ات ددك ث قيددمل جددودة املللومددة املاليددة وإلانصدداك‬
‫امل اظددك وكي يددة إلاظددح ادة ممهددا ددك ح د اللذ ددذ مددً املؽددا اله د ثواجئئددا الؽددش ات بؽ د كددا‬
‫و ؽ د ددا املؽددا املاليددة وأامئددا نقددذان ال قددة واملصددذامية ددك املللومددات املاليددة للمؤظعددات‬
‫عظح ذا وليات اة وكمة واله مً أامئا املشاجلة الذا لية م لغ‬ ‫إلامحصاد ة وازا مً‬
‫إلاداسة ةةى ددة املشاجل ددة املشاجل ددة اةناسجي ددة ب ي د ثحل ددذد بل دداد امل اظ ددمية ة وكم ددة الؽ ددش ات‬
‫وممهددا ث قيددمل الشمابددة امل اظددمية ثؼددويش وثؼبيددمل ملددا زو امل اظددبة واملشاجلددة وثضا ددذ دوس املشاجلددة‬
‫الذا ليددة واةناسجيددة وطددشوسة وجددود ةةددان املشاجلددة وث قيددمل إلانصدداك والؽ د انية ومددذ ثوصددلد‬
‫از الذساظة عك اه ثوجذ ك مة ػشد دة مويدة بدزن حوكمدة الؽدش ات وجدودة املللومدة املاليدة ب يد‬
‫جلم د مؤظعددات كيىددة الذساظددة ك د ثؼبيددمل مبددادا حوكمددة الؽددش ات بمعددحو م ددذود ورلددك مددً‬
‫د كددذ ثددونش اي د ثىـيود نلددا ظددبؽ م حلددت جواهد اة وكمددة وكددزا كددذ ثددونش مددواهزن‬
‫واض د ة ث ددذد املع ددؤوليات كددزلك وج ددود ك مددة وريقددة ب ددزن حوكمددة الؽ ددش ات واملللومددات املالي ددة‬
‫ومعدحو جددود إلانصدداك ب يد أن مبددادا وعجدشا ات اة وكمددة ثللد دوسا كبزدوا ددك م ددا ثؼددويش‬
‫مئىد ددة امل اظد ددبة واد ددزا بد ددذوس مد ددا د ددىلوغ ك د د معد ددحو جد ددودة املللومد ددات امل اظد ددمية وإلانصد دداك‬
‫امل اظك ‪ .‬ومً ابشص ثوصيات الذساظة‬

‫‪41‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬ماجد بن محمد أبوشرحه ‪ /‬أ‪.‬د‪.‬حسن بن عواد السريحي‬

‫طشوسة اة اؾ ك اظحق لية املؤظعات وطمان كذ الحدأرزو ك د مشاساثد مدً كظدا وكدزلك‬
‫ث د ددونزو مشك د ددض مللوم د ددات للمع د ددخ مشيً واملع د دداامزن د ددحص بح د ددونزو ان د ددة املللوم د ددات ك د ددً جمي د ددم‬
‫املؤظعات حه حموً املعخ مشون مً إلاظح ادة ممها ك ثشؼيذ مشاساتهم إلاظخ ماسية‪.‬‬
‫دساظددة )‪ )Briggs,2013‬اددذند اك د ث ذ ددذ معدداس الظددح ذا حوكمددة املللومددات ددك م ددا الشكا ددة‬
‫الة ية‪ .‬ومذ ثؼشمد الذساظة اك أن مىـمات الشكا ة الة ية ك الوال ات املح ذة دااما ما جلمذ‬
‫اك د د اد د ددا الحوىولوجي د ددا واظ د ددح ذامئا ك د د أظ د دداط مى د ددحـم حي د د هع د ددح ذ الو ز د ددو م د ددً ا د ددز‬
‫الحوىولوجيدا لح دضيً وملاةةددة املللومدات الةد ية امل ميدة بأؼد ا واظددلة الىؼداع‪ .‬وي د دك اددزا‬
‫ػدداس أن جلحبددو املللومددات الهد ددحم جملئددا ددك مىـمددة الشكا ددة الة د ية أحددذ اصددو املىـمددة ويددحم‬
‫نل ددا ة وكم ددة املللوم ددات كم ددا ا ددذند الذساظ ددة عك د الحل ددشف ك د د‬ ‫حما ته ددا م ددً مب د نشي ددمل كم د ‪،‬‬
‫س ددنا واللملي ددات والبياه ددات الىوكي ددة ال صم ددة ل ددذكم املللوم ددات واة وكم ددة ددك مؼ دداق الشكا ددة‬
‫الة ية‪.‬‬
‫وأؼاست الذساظة عك وجود م وهات لئيا عداسة املللومات ك م داالت أ دش ولودً م ئدو حوكمدة‬
‫املللومددات ددك م ددا الشكا ددة الة د ية هلحبددو مددً امل دداايم اةةذ ددذة وعددميا ددك اددزا املةددا وحالبددا مددا‬
‫ددشنع أولويددة ثىـيميددة واىالددك ام اهيددة الظددح ذاذ ايا د حوكمددة املللومددات ددك م ددا الشكا ددة‬
‫الة ية ولودً مدذ هعدحمشع رلدك كدذة ظدىوات للحى يدز‪ .‬وللدوع الحقدذ دك ادزا املةدا ملدة الب دوذ‬
‫القاام ددة حيد د حظ دداسج رل ددك م ددم ولوي ددات ملة ددا الشكا ددة الةد د ية و ددك المالد د ددون التوكز ددا‬
‫ظاس ك از الصىاكة ك ثى يز السة ت الة ية إلالوتووهية وكذ ال ئم الة يح مامية‬
‫ايا حوكمة املللومات باليعدبة لئدز املىـمدات‪ .‬ولعدع همدور اة د امللدشوض دك ادز الذساظدة‬
‫عكد د جلشي ددت الئي د د ددك وم ددد ثخى ددانغ نيد د ولوي ددات املحلاسط ددة ددك ك ز ددو م ددً حي ددان ك د د م ددواسد‬
‫م ددذودة‪ .‬وييب ددك أن خدديح اددزا املؽددشوق مللـددم مىـمددات الشكا ددة الةد ية ال شصددة للبددذ ددك عكددادة‬
‫ثشثسد د أا ددذانئا لد ددذكم املللوم ددات باكحباسا ددا أصد ددو ث ددذكم امللحق ددذات ظاظد ددية لح ع ددزن سكا د ددة‬
‫املشض وث قيمل هحاا أنظ ةةودة اةنذمات الة ية املقذمة‪.‬‬
‫دساظدة )‪ (Fernando, Antonio and Kuldeep 2013‬أجدشوا دساظدة حدو حوكمدة املللومدات دك‬
‫املصدداسف و ثؼشمددد الذساظددة اكد وةددم الىمددو الئااد ددك كميددة املللومددات الهد ثددم ثوليددذاا وث ضيمهددا‬
‫والوصددو عل هددا واظددح ذامئا مددً مب د املىـمددات ومددذ أصددبح م ئددو حوكمددة املللومددات رو أاميددة‬
‫مصو ك مئىة عداسة هـدم املللومدات‪ .‬ومدذ ظدلؼد ادز الذساظدة الظدو ك د حوكمدة املللومدات دك‬
‫القؼ دداق املص ددش ك حي د ثظ ددمىد ر ر ددة كؽ ددش مص ددشنا ددك ر ر ددة بل ددذان جميلئ ددا رات هـ ددم مالي ددة‬
‫محقذمددة و ددك‪ :‬البواصي د واووددا ووددا (الصددزن) والوال ددات املح ددذة‪ .‬باإلطددانة عك د الحقشيددش كددً اة اجددة‬
‫املب وؿددة عك د حوكمددة املللومددات ددك البىددو اليددو و ثقتددوك الذساظددة بظددشوسة ثصددميم عػدداس كم د‬
‫ة وكمة املللومات مم املذ شيً الحى يدز زن باملصداسف‪ .‬و لصدد الذساظدة عكد أن عػداس كمد حوكمدة‬

‫‪42‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫املللوم ددات للبى ددو ظسؽ ددم اللوامد د الحالي ددة‪ :‬عم اهي ددة الوص ددو املع ددا لة ثص ددا مح ددا‬
‫العددياع ال قانددة د ع الئي د الشظددو الحىقد الشمابددة اةنصوصددية اةةددودة‬ ‫ظددته‬
‫ظحمشاسية مً املؽداسكة القيداط هـمدة الؽد انية والقيمدة‪ .‬وث حلدت أاميدة ادز اللوامد‬
‫با ح ف املىـمات و صااصئا والشحبة ك ث عيمها‪.‬‬
‫ثانياً ‪ :‬اإلطار الهظري للدراسة ‪:‬‬
‫‪ 1-2‬مفهوم احلوكمة ‪:Governance‬‬
‫دداو الباح ددان اى ددا الحلددشف ك د م ئددو اة وكم ددة بؽ د ك ددا وك د م ئ ددو حوكمددة املللوم ددات‬
‫ددا حي د أن م ئددو اة وكمددة اسثبؼددد باللذ ددذ مددً وؽددؼ ومددً طددممها ك د ظددمي‬ ‫بؽ د‬
‫امل ددا ال اة ص ددش حوكمد ددة الؽ ددش ات بؽ د د ك ددا وحوكمد ددة امللشن ددة وهـد ددم حوكم ددة املللومد ددات‬
‫وحوكمددة ثوىلوجيددا البياهددات وحوكمددة املللومددات موطددوق الذساظددة اة اليد وحزواددا مددً سثباػددات‬
‫املنحل ددة حي جلحب ددو حوكم ددة املللوم ددات اح ددذ كىاص ددش حوكم ددة الؽ ددش ات أو اة وكم ددة الشؼ دديذ‬
‫‪ Good governance‬ن وكمددة الؽددش ات تهددذف عكد الحوانددمل بددزن أاددذاف املىـمددة وبددزن مصدداةت‬
‫املعاامزن وأت اج املصب ة بالؼشع اله ثظمً الؽ انية والناااة وم ميات اله ثىـم اللم‬
‫دا ادز املىـمدات وحوكمدة املللومدات جلحبدو جدض مدً حوكمدة الؽدش ات والهد جلدذ أحدذ كوامد‬
‫الى اك الشاسعية دك اة داؾ ك د صدو املؤظعداثية للمىـمدة وث ويلئدا عكد ميمدة مظدانة وجدض‬
‫ال ح ضأ مً أكما اة ومات واملىـمات" )‪.(Onions&Langen.2006‬‬
‫وجلددشف اة وكمددة بؽد كددا ك د أنهددا معددحو دا اةةيددذ لبةئدداص اة ددوم بم ئومد الواظددم (أي‬
‫إلاداسات والئياات و جئضة والدوصاسات وحزدو رلدك مدً اةةئدات اة وميدة الهد ثقدو باث دار مدشاسات‬
‫أو ثى يد ددز ظياظد ددات أو إلاؼ د دشاف ك د د ثؼبيد ددمل القد ددواهزن والخؽد ددشللات والشمابد ددة ك د د ثى يد ددزاا )‬
‫ويحؼل الوصو لب وكمة ث لي القظا ا املحللقة بالؽ انية واملعا لة (هويش ‪.)99 2006‬‬
‫كمد ددا هؽد ددزو مصد ددؼبت اة وكمد ددة عك د د كد ددذة اظد ددح ذامات ممهد ددا مد ددا ركشث د د (‪ )Zyngier.2006‬القواكد ددذ‬
‫واللددوااح الهد ثددىـم اللمد ددك املىـمددات ويددحم ث عددزواا أ ظددا بأنهددا كبدداسة كددً الددذوس الددزي ثقددو بد‬
‫عػاس مىـم ظمً ث قيمل اذاف اة الية واملحوملة ‪.‬‬ ‫العلؼة الحى يز ة مً‬
‫وبىا ك الحلشي ات العابقة وعحؼيم أن ه دذد أن م ئدو اة وكمدة حظدمً اللمليدات الهد جلمد‬
‫ون ددمل مواك ددذ وط ددوابؽ ك د ث قي ددمل الؽ د انية واللذال ددة وث قي ددمل اة ما ددة للمع دداامزن والؽ ددش ا‬
‫وات د اج املصددب ة واللدداملزن باملىـمددات بؽ د مددم مشاكدداة مصدداةت اللم د واللمددا بمددا ظددمً‬
‫ث قيددمل ا ددذاف املنؼددؽ لئ ددا وعثاح ددة نددش كم د جذ ددذة كمددا أنه ددا ثؤك ددذ ك د أامي ددة مح ددا‬
‫لعياظات املىـمة ‪.‬‬
‫‪43‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬ماجد بن محمد أبوشرحه ‪ /‬أ‪.‬د‪.‬حسن بن عواد السريحي‬

‫و ددك الع ددىوات ز ددوة ثبي ددد الو ز ددو م ددً ال ددذو واملىـم ددات م ئ ددو اة وكم ددة املؤظع ددات ددك جمي ددم‬
‫أكمالئا هـشا ملذ رش الزي ث ذر كىذ ثؼبيقئا ك ث قيمل املضيذ مً اذاف لئا ‪.‬‬
‫‪ 2-2‬مفهوم حوكمة املعلومات‪:‬‬
‫جلحبو حوكمة املللومات احذ كىاصش حوكمة الؽش ات أو اة وكمة الشؼيذ ‪Good governance‬‬
‫ن وكم ددة الؽ ددش ات ته ددذف عكد د الحوان ددمل ب ددزن أا ددذاف املىـم ددة وب ددزن مص دداةت املع دداامزن وأتد د اج‬
‫املصب ة بالؼشع اله ثظمً الؽ انية والناااة وم ميات اله ثىـم اللم دا از املىـمات‬
‫وحوكمددة املللومددات جلحبددو جددض مددً حوكمددة الؽددش ات واله د جلددذ أحددذ كوام د الى دداك الشاسعددية ددك‬
‫اة داؾ ك د صدو املؤظعداثية للمىـمدة وث ويلئدا عكد ميمدة مظدانة وجدض ال ح دضأ مدً أكمددا‬
‫اللذ ذ مً إلاجشا ات والقدواكدذ اله ث دذد مح ا دك‬ ‫اة ومات واملىـمات ويحم رلك مً‬
‫الحلام مم املللومات )‪.(Onions&Langen.2006‬‬
‫و حوكمددة املللومددات مددا ددك عال ؼد مددً أؼد ا إلاداسة الهد ثحصددت باالهظددباغ الؽددذ ذ وؿئددشت‬
‫هخي ددة اة اج ددة لوج ددود جؽ ددشللات أكا ددو دم ددة للع دديؼشة ك د املللوم ددات ددك م ددا مىـم ددات كم ددا‬
‫وة ما ته د د د د ددا م د د د د ددً التهذ د د د د ددذات اةناسجي د د د د ددة م د د د د د القشص د د د د ددىة و ت د د د د دواع واهته د د د د ددا اةنصوص د د د د ددية‬
‫(‪.)Smallwood.2014.p5‬‬
‫ونيم ددا ددأج ه ددوسد بل ددع الحلشي ددات مل ئ ددو حوكم ددة املللوم ددات اله د وسدت ددك دج امليؽ ددوس ح ددو‬
‫املوطوق ومً وجئات هـش م حل ة ‪:‬‬
‫‪ -‬كشنتهد ددا ؼد ددشكة )‪ (Garthner‬و د ددك ؼد ددشكة لب د ددوذ ثوىولوجيد ددا املللومد ددات و ظخؽد دداسات بأنهد ددا‬
‫مصددؼبت هعددح ذ لوصددت حقددوع اث ددار الق دشاس وعػدداس املعددا لة الددزي هءددةم ك د العددلو‬
‫املشح ددوج ني د كى ددذ ثقي دديم املللوم ددات وعوؽ ددازها وث ضيمه ددا واظ ددح ذامئا وح ـئ ددا وح ددزنئا‪.‬‬
‫ولؽددم اللملي ددات و دواس واملل ددا زو واملق ددا سغ اله د ثظ ددمً ظ ددح ذا ال ل ددا والو ددت‬
‫للمللومات ك ثموزن املىـمة مً ث قيمل أاذانئا‪)Garthner.com( .‬‬
‫‪ -‬أمدا )‪ )Smallwood.2014.p5‬نقددذ ركدش بأنهددا م موكددة نشكيدة مددً حوكمدة الؽددش ات وجؽددم‬
‫امل د دداايم ظاظ د ددية م د ددً عداسة الس د ددة ت وعداسة امل ح د ددو وثوىولوجي د ددا املللوم د ددات وعداسة‬
‫البياه ددات وأم ددً املللوم ددات و صوص ددية البياه ددات وعداسة املن دداػش و مح ددا واة ددف‬
‫الشمو ك املذ الؼوي و كمدا الح اسيدة اةناصدة باملىـمدة كمدا ؤكدذ أ ظدا بأنهدا عػداس‬
‫اظددتواثي ك ح ددون مددً امللددا زو واللمليددات و دواس واملقددا سغ الهد جؽددم املىـمددة و ندشاد‬

‫‪44‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫املع ددا لة إلوؽ ددا وثىـ دديم وأم ددً املللوم ددات واة دداؾ كل ه ددا واظ ددح ذامئا وال ددح لص ممه ددا‬
‫بالؼشع املىاظبة لح قيمل أاذاف املىـمة‪.‬‬
‫‪ -‬و ؤكد د ددذ )‪ (Blair.2011.p7‬أن حوكمد د ددة املللومد د ددات مد د ددى جذ د د ددذ د د ددشثبؽ مد د ددم اللذ د د ددذ مد د ددً‬
‫الح صصد ددات م د د عداسة السد ددة ت و حح د دداؾ بهد ددا أكمد ددا سؼ د د ة حوكمد ددة ثوىولوجيد ددا‬
‫املللوم ددات وكمليد ددات املشامب ددة والد ددح وم ددك املللومد ددات و ددك همد ددور محؼ ددوس حؼل د د مد ددً‬
‫املىـمات عجشا جلذ ت كبزوة ك جلاملئا مم املللومات‬
‫‪ -‬وم ددً أج د ث ددونزو م ددى ؼ ددام واظ ددتواثي ك وجل دداوو و ددم جمي ددم أه ددواق املللوم ددات ولحيع دديمل‬
‫الوؿدداات املى صددلة اله د جؽ د عداسة املللومددات بددذأت املىـمددات ددك ثى يددز ايا د حوكمددة‬
‫املللومات ‪.‬‬
‫ظددحلشاض العددابمل للحلشي ددات الهد ه ددذ أنهددا ثىوكددد وا حل ددد ددك الوصددو عكد ث ذ ددذ‬ ‫ومددً د‬
‫م ئددو ؼددام لب وكمددة ونيمددا ددأج وعددحلشض أاددم اللىاصددش ك د اؼددحملد كل هددا ثلددك الحلشي ددات ‪:‬‬
‫العياظات القواكذ املعا لة القيمة املظانة املللومدات وعداستهدا م د ظدح ذا و الحىـديم‬
‫إلاثاحة الحلؽس و أمً املللومات اةنصوصية ثقىية املللومدات املللومدات دك بسادة الويد‬
‫البو ددذ إلالوتووود باإلطددانة للقظددا ا القاهوهيددة والحىـيميددة ويددذ اددزا الوددم مددً اللىاصددش الهد‬
‫اؼ ددحم كل ه ددا م ئ ددو حوكم ددة املللوم ددات م ددذ أاميح د دا د املىـم ددات ومع دداكذتها ك د ث قي ددمل‬
‫أاذانئا ‪.‬‬
‫‪ 3-2‬أهداف حوكمة املعلومات‪:‬‬
‫عن اددذاف اللامددة ة وكمددة الؽددش ات ددك لح عددزن ظددشكة ونلاليددة القدشاسات واللمليددات (الو ددا ة)‬
‫ل ظددح ادة عكد أمحد حددذ مددً املللومددات ةنلددمل ميمددة مظددانة ولب ددذ مددً الح دداليت واملندداػش اله د‬
‫موددً أن ثحلددشض لئددا املىـمددة ويموددً اظددحلشاض أاددذاف حوكمددة املللومددات بؽد أكاددو ث صددي‬
‫ب ع (‪ )Kahn &Blair.2009.p26‬كما أج ‪:‬‬
‫‪ .1‬ث ددونزو املضي ددذ م ددً الؽ د انية وث ع ددزن عداسة املللوم ددات وبالح دداكك ث قي ددمل أك د أدا جؽ ددمي ك ددك‬
‫املىـمة‪.‬‬
‫‪ .2‬ثقذ م وثدونزو جدة داادم للمليدات عداسة املللومدات دك املىـمدة وادزا دونش أدلدة ورااقيدة كدً‬
‫كي ية عداسة املللومات مم مشوس الومد‪.‬‬
‫‪ .3‬ث ي ددت املن دداػش وحما ددة امل ح ددو واةنصوص ددية وث ددونزو م ددً للمللوم ددات ومى ددم جع ددشج‬
‫املللومات واححوا الح اليت‪.‬‬

‫‪45‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬ماجد بن محمد أبوشرحه ‪ /‬أ‪.‬د‪.‬حسن بن عواد السريحي‬

‫العدديؼشة ك د امل حددو مددً د عداسة محىاظددقة ة اويددات املللومددات وكبددو ظددلؼة وظياظددة‬ ‫‪.4‬‬
‫واض ة وثم الحوج هات الصادسة كً املىـمة ك ؼ العياظة‪.‬‬
‫الحقيدديم املع ددحمش للم ح ددو لح ذ ددذ م ددا عرا اهددد املن دداػش والح ل ددة أو ك ددذ الو ددا ة ث ددوع‬ ‫‪.5‬‬
‫ميمتها‪.‬‬
‫الحلؽددس والددح لص مددً امل حددو ك د أظدداط جددذاو حح دداؾ واملوانقددة لح عددزن الو ددا ة‬ ‫‪.6‬‬
‫وثقلي املناػش‪.‬‬
‫ثأكي ددذ مواك ددذ اة ددف وال ددح لص الهد د ث ددذد الوم ددد ال ددزي يب ددك عك ددادة ثقي دديم امل ح ددو أو‬ ‫‪.7‬‬
‫الح لص مى ‪.‬‬
‫طمان ظئولة الوصو عك امل حو بمع الىـش كً املومم الؽ املصذس‪.‬‬ ‫‪.8‬‬
‫‪ 4-2‬مبادئ حوكمة املعلومات‪:‬‬
‫ددك ك ددا ‪ 2009‬وؽ ددشت ؼ ددشكة ‪ ARMA‬الذولي ددة رم ددان مب ددادا مقبول ددة ة ددف الس ددة ت واله د جل ددضص‬
‫ثؼبي ددمل حوكم ددة املللوم ددات ددك املىـم ددة وثظ ددمً الح ع ددزن املع ددحمش وثم د د ا ددز املب ددادا ة وكم ددة‬
‫املللوم د ددات اةنؼ د ددوغ اللشيظ د ددة لحؼبيقئ د ددا د د ددك جمي د ددم املىـم د ددات وب د ددا ح ف اوةامئ د ددا وم حلد د ددت‬
‫القؼاكددات ظددوا اهددد ددك القؼدداق اللددا أو اةنددا وباإلم ددان اظددح ذامئا ددك املىـمددات محلددذدة‬
‫اةةيعيات ولعح اد مً از املبادا ال اات الحالية‪:‬‬
‫إلاداسي د د ددون وإلاداسات الحى يز د د ددة ‪ :‬م د د ددً د د د د‬
‫ث ذ د د ددذ كي ي د د ددة حما د د ددة أص د د ددو املللوم د د ددات‬ ‫‪.1‬‬
‫واظح ذامئا ك مىـماتهم‪.‬‬
‫املؽ ددشكون الق دداهوهيون ‪ :‬ددك ص ددياحة الخؽ ددشللات والعياظ ددات اله د ته ددذف عك د ث ددأمزن ال ق ددة ددك‬ ‫‪.2‬‬
‫م ا كما ومعا لة املىـمات كً ملا زو العلو املؼلوبة ‪.‬‬
‫املح صصزن ك عداسة املللومات ‪ :‬ك ثصميم بشام عداسة املللومات الؽاملة وال لالة‪.‬‬ ‫‪.3‬‬
‫كما املللومات ‪ :‬ك أدا واجباتهم اليومية ‪.‬‬ ‫‪.4‬‬
‫واز املبادا ك ‪:‬‬
‫مبددذأ املعددا لة ‪ :Accountability‬قددو أحددذ كبدداس الحى يددز زن (أو سددنص مددً بشهددام حوكمددة‬ ‫‪.5‬‬
‫املللومات ) باإلؼشاف ك بشهام حوكمة املللومات وث ويع املعؤولية كً عداسة السدة ت‬
‫واملللومات للنشاد املىاظبزن ثخبى املؤظعة ظياظات وعجشا ات لحوجيد املدوؿ زن والحأكدذ‬
‫مً أن البوهام موً مشاجلح ‪.‬‬
‫مبددذأ الؽ د انية ‪ :Transparency‬د أن ثبى د ب دشام حوكمددة املللومددات ك د ؼ د انية أكم د‬ ‫‪.6‬‬
‫د أن ث ددون مورق ددة‬ ‫وعج دشا ات وأوؽ ددؼة املىـم ددة بم ددا ددك رل ددك حوكم ددة املللوم ددات حي د‬

‫‪46‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ومى ح ددة ومابل ددة للح ق ددمل وي د أن ث ددون ثل ددك الور دداامل محاح ددة ةةمي ددم الل دداملزن واملئحم ددزن‬
‫أت اج احما ك املىـمة ‪.‬‬
‫مبد ددذأ الناااد ددة ‪ : Integrity‬د د أن بى د د بشهد ددام حوكمد ددة املللومد ددات بؼشيقد ددة ثظد ددمً أن‬ ‫‪.7‬‬
‫املللومات اله ثيؽأ أو ثحم عداستها ك املىـمة ثخعم بالة ة واملورومية ‪.‬‬
‫مبددذأ اة ما ددة ‪ :Protection‬د أن بى د بشهددام حوكمددة املللومددات بؼشيقددة ثظددمً معددحو‬ ‫‪.8‬‬
‫ملقد ددو مد ددً اة ما د ددة للسد ددة ت واملللومد ددات اله د د ث د ددون اصد ددة أو ظد ددشية أو طد ددشوسية أو أي‬
‫ثصييت ا ورلك لظمان اظحمشاسية كما ‪.‬‬
‫مبددذأ مح ددا ‪ :Compliance‬د أن بى د بشهددام حوكمددة املللومددات ك د مح ددا للقددواهزن‬ ‫‪.9‬‬
‫امللمو بها والعلؼات امللضمة ش وكزلك الحوانمل مم ظياظات املىـمة ‪.‬‬
‫مب ددذأ الح ددوانش وإلاثاح ددة ‪ :Availability & Accessibility‬د د ك د د املىـم ددة اة دداؾ ك د د‬ ‫‪.10‬‬
‫السة ت واملللومات بؼشيقة ثظمً عم اهية ظتوجاق ال لا للمللومات املؼلوبة‬
‫أن ثبى بشام حوكمة املللومات ك حح اؾ بالسة ت‬ ‫مبذأ حح اؾ ‪: Retention‬‬ ‫‪.11‬‬
‫واملللومد د ددات اةناصد د ددة باملىـمد د ددة عك د د د الومد د ددد املىاظ د د د مد د ددم مشاكد د دداة املحؼلبد د ددات القاهوهيد د ددة‬
‫والحىـيمية واملالية والخؽميلية والحاسي ية والعياظات املىـمة لزلك ‪.‬‬
‫مبددذأ الحىـدديم و ظددخبلاد (الحلؽددس ) ‪ : Disposition‬د أن ثبىد بدشام حوكمددة املللومددات‬ ‫‪.12‬‬
‫ك د عم اهيددة الحصددشف ظددخبلاد آلامددً واملىاظ د للسددة ت واملللومددات اله د لددم جلددذ اىددا‬
‫حاج د د د د د ددة لب د د د د د دداؾ كل ه د د د د د ددا بموج د د د د د د الق د د د د د ددواهزن امللم د د د د د ددو به د د د د د ددا و ظياظ د د د د د ددات املىـم د د د د د ددة ‪.‬‬
‫)‪.)Smallwood.2014.28‬‬
‫‪ 5-2‬خطوات العمل حلوكمة املعلومات‪:‬‬
‫د اث اراددا مبد البددذ ددك ثى يددز‬ ‫وطددم )‪ )Smallwood.2014.87‬م موكددة مددً اةنؼددوات الهد‬
‫بشهام حوكمة املللومات و ك‪:‬‬
‫د دساظ ددة بسا ددة الوط ددم ال دشااً للمىـم ددة و ددز ددك كحب دداس رقان ددة املىـم ددة وأظ ددلوج‬ ‫‪.1‬‬
‫إلاداسة و ا ددذاف الحىـيمي ددة كى ددذ ث ذ ددذ أنظد د املماسظ ددات واملل ددا زو لحى ي ددز بشه ددام‬
‫حوكمة املللومات‪.‬‬
‫‪ .2‬ث ذ ذ نشيمل كم حوكمة املللومات محلذد املئا والح صصات‪.‬‬
‫‪ .3‬ثقددذ م ؼددة وأاددذاف البوهددام مت د اج املصددب ة الشاسعدديزن وجلددشي ئم بأاميددة البوهددام‬
‫وامل اظ اله ظح ص كل ها املىـمة مً ثى يز ‪.‬‬
‫‪ .4‬مشاجلددة جميددم العياظددات اة اليددة ددك املىـمددة و ػ د ق ك د العياظددات امللمددو بهددا ددك‬
‫مىـمات أ ش مىانعة‪.‬‬

‫‪47‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬ماجد بن محمد أبوشرحه ‪ /‬أ‪.‬د‪.‬حسن بن عواد السريحي‬

‫‪ .5‬وط د ددم ظياظ د ددات حوكم د ددة املللوم د ددات املىاظد د ددبة ما د ددذاف واححياج د ددات املىـم د ددة وسييتهد د ددا‬
‫املعددحقبلية وث ددون ؼ دداملة ةةميددم اللملي ددات والوؿ دداات املحللقددة ب ددذوسة حي دداة املللوم ددات‬
‫والحلامد مددم جميددم اةةئددات اة اطددىة للمللومددات ومىصددات ح ددف ومؽدداسكة املللومددات‬
‫م د ‪ :‬البو ددذ إلالوتووو د املددذوهات ؼددب ات الحواصد جحمدداعك واة وظددبة الس د ابية‬
‫وأجئضة الئواثت الزكية‪.‬‬
‫سظم ؼوغ واضد ة للمئدا واملعدؤوليات واملعدا لة للندشاد دك املىـمدة مبد البدذ‬ ‫‪.6‬‬
‫ك ثى يز بشهام حوكمة املللومات‪.‬‬
‫‪ .7‬اكحمدداد ؼددة وظياظددة حوكمددة املللومددات مددً مبد أتد اج املصددب ة الشاسعددزن مددً أجد‬
‫دكئما ماد ا وثىـيميا‪.‬‬
‫‪ 6-2‬اسرتاتيجية حوكمة املعلومات ‪Information Governance Strategy‬‬
‫م د وجددود اةنؼددؽ ظددتواثي ية ددك د املىـمددات أحددذ أاددم مؤؼ دشات ه احئددا عر جلددذ اسػددة‬
‫ػشيددمل هعتوؼددذ بهددا أت د اج الق دشاس ددك دساظددة الوطددم ال دشااً والح ؼدديؽ ملعددحقب املىـمددة وللددذ‬
‫دكددم إلاداسة اللليددا أمددش بددالا اميددة لى دداك اةنؼددة ظددتواثي ية لبوهددام حوكمددة املللومددات وسظددم‬
‫العياظات وإلاجشا ات وث ذ ذ أاذاف وحا ات البوهام وجؽوي نشيمل اللم الزي ظدسى ز مدا دحم‬
‫امدشاس ددك اةنؼددة ظددتواثي ية ة وكددة املللومددات وث ذ ددذ املحؼلبددات اله د حاجئددا محم لددة ددك سأط‬
‫املددا المؽددشي واملددواسد املاليددة والبييددة الح حيددة لحقىيددة املللومددات وؼددب ات ثصدداالت واىددا جلددشف‬
‫اظددتواثي ية املللومددات بأنهددا م موكددة مددً الددشي و اددذاف واملبددادا الحوج هيددة واةنؼددؽ الظددمىية‬
‫أو الصشي ة نيما حللمل بحوسيذ وػل املللومات الشظمية ك املىـمدة والهد ثقشادا إلاداسة وتهدذف‬
‫عكد د د د دك د د ددم أا د د ددذاف املىـم د د ددة د د ددك نت د د ددوة جؽ د د ددمي ػويل د د ددة وأن ث د د ددون م د د ددادسة ك د د د د الحوي د د ددت م د د ددم‬
‫البساة‪)Pankowska, M., & Sroka, H. 2009,p83).‬‬
‫ويبزن اةةذو سمم (‪ )0‬اذاف الشاسعدية ورات ولويدة دك اظدتواثي ية حوكمدة املللومدات والهد‬
‫جا ت ك دساظة (‪ )City of Guelph.2015‬اله جا ت ك حع ما أج ‪:‬‬

‫‪48‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ح ول قم (‪)0‬ألاه اف ا رئيسي وذا ألاو وي في الكياتيمي حوزو ااتلوم‬

‫اذاف‬ ‫الكياتيمي‬
‫وطم همور حوكمة املللومات وثؼبيق واة اؾ كلي‬
‫وطم العياظات اله ثىـم عجشا ات وكم بشهام حوكمة املللومدات ومشاجلتهدا‬
‫بؽ معحمش‪.‬‬
‫حوكمة املللومات‬
‫جؽ ددوي نشي ددمل كم د حوكم ددة املللوم ددات م ددً أتد د اج اةنب دوات للم انـ ددة ك د د‬
‫البوهام و اظحذامح وث قيمل أاذان ‪.‬‬
‫وطم وثى يز بشهام محابلة مح ا لعياظات حوكمة املللومات‬
‫عداسة دوسة حي دداة املللوم ددات ب ددذ م ددً إلاوؽ ددا و لحق دداغ والحىـ دديم عكد د ثاح ددة‬
‫و ظح ذا‬
‫كملي د د د د د د ددات حوكم د د د د د د ددة عداسة كملية ثىـيم و ثصييت املللومات والب و ظتوجاق ال لا‬
‫عداسة ث ضيً املللومات‬ ‫املللومات‬
‫عداسة صوصية املللومات و مان واة ما ة مً املناػش‬
‫عداسة حح اؾ باملللومات والح لص ممها‬
‫الح د ددذسي و ثص د دداالت ثؼويش وثى يز ثصاالت والحذسي ك حوكمة املللومات‬
‫إلداسة املللومات‬
‫ثؼبي ددمل ثقىي ددة املللومددات اله د ثددذكم بشهددام حوكم ددة املللومددات وامل انـ ددة ك د‬
‫الحقىية‬
‫اظحذامتها‪.‬‬
‫عن جمي ددم ا ددذاف ددك اظ ددتواثي ية حوكم ددة املللوم ددات مئم ددة وللحم ددذ ك د نشي ددمل اللم د إله اصا ددا‬
‫بى داك حزددو أهد مددً املئددم عكؼددا أولويددة ل د اددذف محدشاض الح ؼدديؽ ونيمددا ددأج ث صددي أاددذاف‬
‫اظتواثي ية حوكمة املللومات وكملياتها ‪.‬‬
‫ثالجاً‪ :‬اإلطار التطبيكي للدراسة ‪:‬‬
‫اكحم ددذ الباح ددان ك د م ددى ث لي د امل ح ددو أح ددذ املى دداه املع ددح ذمة ددك ا ددز الذساظ ددة لح ذ ددذ‬
‫م ئو حوكمة املللومات واظح ذاماث وث ذ ذ أ ظا أام كىاصش حوكمة املللومات مً ػ ق‬
‫إلاهحددا ال وددشي املحدداك مددً د م ش ددات الب د أو كددً ػشيددمل مواكددذ املللومددات و اصددة مواكددذ‬
‫املللوم ددات املحاح دة ك د موم ددم املوحب ددة الع ددلود ة الشممي ددة (‪ (SDL‬وك ددزلك املص ددادس املح ددونشة ددك‬
‫املوحبة املشكضية ب املة امللك كبذاللضيض‪.‬‬
‫حي د ثددم مددً ل د مشاجلددة إلاهحددا ال وددشي ملوطددوق الذساظددة واله د جؽددم املصددادس الللميددة م د‬
‫الشظ دداا الللمي ددة وأب دداذ امل ددؤثمشات والذساظ ددات امليؽ ددوسة ددك املة د ت الللمي ددة امل وم ددة ومواك ددذ‬

‫‪49‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬ماجد بن محمد أبوشرحه ‪ /‬أ‪.‬د‪.‬حسن بن عواد السريحي‬

‫املللومات امل لية والذولة اله لئا ك مة بم ئو حوكمة املللومات ك املىـمات والىمار اله ثدم‬
‫الحوص عل ها ك ثلك الذساظات وث لي م حوااا ‪.‬‬
‫‪ 1-3‬مههج دراسة احلالة ‪:‬‬
‫ددك الذساظ ددة اة الي ددة واهؼ م ددا م ددً أا ددذانئا الشاسع ددية والهد د جع ددع ددك ظ دداط للحل ددشف ك د د دوس‬
‫حوكم ددة املللوم ددات ددك جلضي ددض وثمو ددزن عداسة امللشن ددة ددك أماه ددة اللاص ددمة املقذظ ددة و الحل ددشف ك د د‬
‫الىم ددار املع ددح ذمة لحؼبي ددمل حوكم ددة املللوم ددات و ظ ددح ادة ممه ددا ددك ثؼ ددويش اظ ددتواثي ية الح ددو‬
‫الشمود د ددك أماه ددة اللاص ددمة املقذظ ددة كمىـم ددة ح ومي ددة جع ددع عكد د ثؼ ددويش اةن ددذمات الهد د ثق ددذمئا‬
‫للم زهددا م ددً املىـم ددات وأن دشاد املةحم ددم وثقوي ددة اسثباػئ ددا ب شوكئددا املنحل ددة وباملىـم ددات اة ومي ددة‬
‫د ددش م د ددً د د الحواص د د الشمو د د ‪ .‬مم د ددا ثؼل د د دساظ د ددة الوط د ددم ال د دشااً لعياظ د ددات املللوم د ددات‬
‫أبددشص هقدداغ القددوة‬ ‫وعجشا اتهددا ددك أماهددة اللاصددمة‪ .‬ولذساظددة وجءددنيص الوطددم ال دشااً واظددح‬
‫والظلت ومً رم ث ذ ذ مذ جااضية أماهة اللاصمة املقذظة لحؼبيمل حوكمة املللومات ودوساا‬
‫ك جلضيض وثموزن عداسة امللشنية ندن مً بزن املىاه الب ية ال صمة لذساظة ادزا الوامدم امل ديؽ‬
‫و ظددح ادة مددً الح دداسج اللامليددة ددك اددزا املةددا حم د ددك مددى ث ليد امل حددو ومددى م موكددات‬
‫التوكزددا ومددى دساظددة اة اليددة‪ .‬ولددزلك نقددذ ثبيددد املددى املنددحلؽ الددزي اححددو ك د اددز املى دداه‬
‫الب ية ال ذ‪.‬‬
‫كمددا أن الباح ددان اهددا جددض مددً دساظددة مددا بهددا نشيددمل اظخؽدداسي مددً أج د ثقددذ م ؼددة اظددتواثي ية‬
‫لحؼبيددمل مبددادسة عداسة امللشنددة ددك أماهددة اللاصددمة املقذظددة ددك كددا ‪ 2017-2016‬ومددذ مامددد اددز‬
‫الذساظة باللذ ذ مً الذساظات كً الوطم الشااً ك ماهة و اله ؼملد املةاالت الحالية ‪:‬‬
‫دساظدة الوطددم الدشااً لبييددة واي لدة املللومددات ددك أماهدة اللاصددمة املقذظدة وثظددمىد اللىاصددش‬
‫الحالية ‪:‬‬
‫‪ ‬دساظة مصادس املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة‪.‬‬
‫‪ ‬اةةئات اة اطىة للمللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة ‪.‬‬
‫‪ ‬دساظد ددة وليد ددات ووظد دداا ثىـد دديم وملاةةد ددة وح د ددف املللومد ددات املحد ددونشة د ددك أماهد ددة اللاصد ددمة‬
‫املقذظة‪.‬‬
‫‪ ‬دساظة وظاا وػشع اظتوجاق املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة‪.‬‬
‫‪ ‬دساظة معحو ثقىية املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة ‪.‬‬

‫‪50‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫و م ددذ ث ددم ظ ددح ادة م ددً هح دداا ثل ددك الذساظ ددات ددك ث ددويً ص ددوسة واض د ة ك ددً الوط ددم ال دشااً مل ددذ‬
‫جااضية أماهة اللاصمة املقذظة لحى يز بشهام حوكمة املللومات‬
‫‪ 2-3‬أسلوب جمموعات الرتكيز(‪: )Focus Groups‬‬
‫واددذند الذساظددة مددً اظددح ذا اددز املى ةيددة للددشض الىمددور املقتددوك وعط د ا املصددذامية كلي د‬
‫للحلشف ك آلاسا املح مل كل ها مً مب م موكة مً اةنبوا حم ا حياسام بلىا ة الز ً حمزاون‬
‫بملشنتهم الواظلة كً موطوق حوكمة املللومات ‪.‬‬
‫وبالحدداكك ندددن الباح ددان ظددلاليا مددً د كقددذ املىامؽددة مددً د م موكددات التوكزددا لب صددو ك د‬
‫ن دداس املحىوكددة والبىددا ة اله د ثددذكم ثبى د همددور إلػدداس مقتددوك الظددتواثي ية حوكمددة املللومددات ددك‬
‫أماهة اللاصدمة املقذظدة الدزي مدا بدكدذاد ملحمدذا دك رلدك ك د دساظدة وجءدنيص الوطدم الدشااً‬
‫إلداسة امللشندة وم وهاتهدا ددك أماهدة اللاصدمة املقذظددة ورلدك مدً د ث ليد الذساظدات ظخؽدداسية‬
‫الهد مدذمد لح ذ دذ مدذ جااضيدة ماهدة لحؼبيدمل عداسة امللشندة ومدً ردم هحقدا عكد ثؼبيدمل همدور‬
‫حوكمددة املللومددات ددك املعددحقب القشيد ‪ .‬كمددا مددا الباح ددان بحقددذ م الددذلي سؼددادي مؽددحم ك د‬
‫م ئو حوكمة املللومات وجلشي ئا إلاجشائ وأاذاف الذساظة اة الية وأظالتها الب ية واملى ةيات‬
‫املحبلة ك ث قيمل أاذاف الذساظة واله مً بزن مى ةية م موكات التوكزا (‪.)Focus Group‬‬
‫ومذ مذ الباح ان الىمور املقتوك إلػاس اةنؼة ظتواثي ية ة وكة املللومات ك أماهة اللاصدمة‬
‫املقذظددة بىددا ك د هحدداا ث ليد امل حددو ودساظددة الوطددم الدشااً وثددم كشطد ك د كيىددة مددً اةنبدوا‬
‫م وهة مً معة أنشاد أ اد ميزن ومماسظزن ك م ا حوكمة املللومات وعداسة املللومات وثقىية‬
‫املللومات ‪.‬‬
‫ومذ ثم الحوص عك م موكة مً الحلذ ت والحوصيات اله ظاكذت ك الحوص عك إلاػاس املقتدوك‬
‫الظ دتواثي ية حوكم ددة املللوم ددات ددك أماه ددة اللاص ددمة املقذظ ددة ال ددزي ظ ددسحم اظحلشاط د ددك ال ص د‬
‫اةنامغ طمً م شجات الذساظة ‪.‬‬
‫‪ 3-3‬خطوات الدراسة ‪:‬‬
‫ك هحا ال وشي امليؽوس والذساظات العابقة املحللقة بموطوق حوكمة املللومات‪.‬‬ ‫‪ -‬الب‬
‫‪ -‬دساظة الوطم الشااً ك أماهة اللاصمة املقذظة‬
‫‪ -‬ث ذ ذ كىاصش حوكمة املللومات‬
‫‪ -‬كشض الىمور املقتوك ك اةنبوا باظح ذا مى ةية م موكة التوكزا‬
‫‪ -‬ثقذ م الىمور املقتوك ة وكمة املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة‬

‫‪51‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬ماجد بن محمد أبوشرحه ‪ /‬أ‪.‬د‪.‬حسن بن عواد السريحي‬

‫دك ادزا اةةدض مددً الذساظدة خىداو الباح دان اةةئددود الب يدة الهد ادذند عكد جءدنيص وامدم البييددة‬
‫املللوماثي ددة واةةااضي ددة لحى ي ددز حوكم ددة املللوم ددات ددك أماه ددة اللاص ددمة املقذظ ددة ورل ددك م ددً أجد د‬
‫الددذسوط املعددح ادة مددً دساظددة اددزا الوامددم مددً أج د بىددا همددور اةنؼددة ظددتواثي ية‬ ‫اظددح‬
‫ة وكمددة املللومددات كمددذ الباح ددان عكد اظددحلشاض انددة اةةئددود الب يددة والذساظددات الللميددة الهد‬
‫أجشيدد ظددوا مددً جاهد نددشع اللمد بأماهددة اللاصددمة أو مددً د الحلداون مددم بيددوت بددوة وم اثد‬
‫اظخؽدداسية رات ا حصددا بموطددوق حوكمددة املللومددات ‪ .‬ومددً د جءددنيص اددزا الوامددم أ ددز ددك‬
‫كحب دداس مب دادا حوكم ددة املللوم ددات اله د وسدت ددك اللذ ددذ م ددً الح دداسج اللاملي ددة واله د حقق ددد م ددً‬
‫د ثؼبيقئددا اللذ ددذ مددً املىـمددات اة وميددة والؽددش ات ه احددات كددذة ددك م ددا ثؼبيددمل حوكمددة‬
‫املللومات ‪.‬‬
‫و لذساظة الوطم الشااً ك أماهة اللاصمة املقذظة للحلشف ملذ جااضيتها لحؼبيمل بشهام حوكمة‬
‫املللومات ما الباح ان باللذ ذ مً الضياسات ان الئذف ممها ما أج ‪:‬‬
‫‪ -1‬الحلددشف ك د أاددم إلاداسات و معددا ددك ماهددة الهد لئددا ك مددة ددك الحلامد مددم املللومددات‬
‫واله جلم ك ثى يز ظياظات واظتواثي يات ماهة ‪.‬‬
‫‪ -2‬حصش اةةئات اة اطىة للمللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة ‪.‬‬
‫‪ -3‬حصددش الوردداامل والذساظددات الهد ه ددزت ددك أماهددة اللاصددمة املقذظددة والهد مددا بهددا امل اثد‬
‫ظخؽاسية وبيوت اةنبوة اله جلامذت ملئا‪.‬‬
‫‪ -4‬دساظة اةةااضية لحؼبيمل بشهام حوكمة املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة ‪.‬‬
‫ومذ معم الباح ان إلاػاس الحؼبيق عك ر رة أجضا ‪:‬‬
‫أوال دساظات أماهة اللاصمة املقذظة وجؽم آلاج ‪:‬‬
‫‪ -‬اةنؼة ظتواثي ية مماهة اللاصمة املقذظة – موح الشيادة ل ظخؽاسات ‪2016‬‬
‫‪ -‬اةنؼة ظتواثي ية لحقىية املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة – ‪2015‬‬
‫‪ -‬دساظة حوكمة ثقىية املللومات – موح سبع ‪2015 -‬‬
‫‪ -‬ظياظات املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة – عداسة ثقىية املللومات‬
‫ً‬
‫ث ني دساظات موح عنادة وجؽم آلاج ‪:‬‬
‫‪ -‬ثقشيش دساظة اةةااضية إلداسة امللشنة – موح عنادة ل ظخؽاسات – ‪2017‬‬
‫‪ -‬اةنؼة ظتواثي ية إلداسة امللشنة – موح عنادة – ‪2017‬‬
‫‪ -‬اةنؼة الحى يز ة الظتواثي ية عداسة امللشنة – موح عنادة ل ظخؽاسات ‪2017-‬‬

‫‪52‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫وحيد د أن جمي ددم ثل ددك الذساظ ددات واملس ددت املي ددذاو ال ددزي مام ددد بد د ثل ددك الذساظ ددات ثحماؼد د م ددم‬
‫محؼلب ددات الذساظ ددة اة الي ددة ول ددزلك ددش الباح ددان كحم دداد كل ه ددا ددأدوات هع ددحلزن به ددا لذساظ ددة‬
‫وثقييم الوطم الشاامً ك أماهة اللاصمة املقذظة وة ذارتها أ ظا‪.‬‬
‫ث ث الح اسج الذولية ك م ا حوكمة املللومات وجؽم آلاج ‪:‬‬
‫‪ -‬ث شبة مذ ىة ‪ Guelf City‬ك ثؼبيمل م ئو حوكمة املللومات وعداسة املللومات‬
‫‪ -‬ث شبة جمئوسية ‪ Estonia‬ك ثؼبيمل اةنؼة ظتواثي ية ة وكمة املللومات‬
‫رابعاً ‪ :‬خمرجات الدراسة‬
‫‪ : 1-4‬نتائج الدراسة ‪:‬‬
‫ثوصلد الذساظة عك م موكة مً الىحاا ك ‪:‬‬
‫‪ -1‬اؿئشت هحداا ث ليد امل حدو أاميدة ثؼبيدمل م ئدو حوكمدة املللومدات دك املىـمدات بم حلدت‬
‫م االتهددا وث صصدداتها ملعدداكذتها ك د ث قيددمل أاددذانئا‪ .‬كمددا أؼدداست الىحدداا عكد أن اىددا حاجددة‬
‫عك املضيذ مً الح ام بزن انة الح صصات لبنشو بدػاس همور موحذ ة وكمة املللومات ك‬
‫املىـمات‬
‫‪ -2‬أن حوكم ددة املللوم ددات لسع ددد مؽ ددشوكا مل ددشة واح ددذة ب د ا ددو بشه ددام مع ددحمش وداا ددم لحؼ ددويش‬
‫هـمة والبيية الح حية لحوىولوجيا املللومات ك املىـمات‪.‬‬
‫‪ -3‬وجذت الذساظة أن اة وكمة ال لالة للمللومات أحذ الوظاا الئامة لى اك إلداسة امللشنة‬
‫‪ -4‬كمد ددا بييد ددد الذساظد ددة أن مبد ددادا ووليد ددات اة وكمد ددة جعد ددح ذ د ددك ثؼد ددويش وعداسة كمليد ددات عداسة‬
‫امللشنة ‪ :‬م اكخعاج وث ويً امللشنة وثىـيمئا ومؽاسكتها وثؼبيقئا ‪.‬‬
‫‪ -5‬ثوصد ددلد الذساظد ددة عك د د أن املبد ددادا ال ماهيد ددة اله د د وؽد ددشتها ؼد ددشكة ‪ ARMA‬واله د د ثد ددم اكحماداد ددا‬
‫مى ةية لقياط معحو ال ة وكمة املللومات واز املبادا ك ‪:‬‬
‫‪ -‬املعا لة ‪Accountability‬‬
‫‪ -‬الؽ انية ‪Transparency‬‬
‫‪ -‬الناااة ‪Integrity‬‬
‫‪ -‬اة ما ة ‪Protection‬‬
‫‪ -‬مح ا ‪Compliance‬‬
‫‪ -‬الحوانش‪Availability‬‬
‫‪ -‬حح اؾ ‪Retention‬‬
‫‪ -‬اظخبلاد املللومات ‪Disposition‬‬
‫‪53‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬ماجد بن محمد أبوشرحه ‪ /‬أ‪.‬د‪.‬حسن بن عواد السريحي‬

‫‪ -6‬أؿئددشت الذساظددة ومددً د ث ليد الوطددم الدشااً للبييددة املللوماثيددة ددك أماهددة اللاصددمة‬
‫املقذظددة اة اجددة كىددذ ثى يددز مبددادسات عداسة امللشنددة عكد جؽددوي بييددة مللوماثيددة مويددة ددك‬
‫ظاط ك ث ويً امللشنة املؤظعاثية وثمودزن عداستهدا و ثحم د دك العياظدات وإلاجدشا ات‬
‫واملى ةي ددات املحبل ددة إلداسة املللوم ددات والحىـ دديم والحقىي ددات وهـ ددم مللوم ددات اله د جلمد د‬
‫م حملة ك ثونزو عم اهية جمم وثىـيم وثوريمل وح ف ووؽش وث ذ املللومات‬
‫م لحموزن امللشنة وعداستها ‪.‬‬ ‫وثوؿي ئا بالؽ‬
‫‪ -7‬أن ثى يددز بشهددام حوكمددة املللومددات ددك أماهددة اللاصددمة هعددئ عج دشا ات ثبدداد ومؽدداسكة‬
‫املللومات وامللشنة بزن مؼاكات اللم املنحل ة بو ا ة ونلالية‪.‬‬
‫‪: 2-4‬التوصيات‪:‬‬
‫توص ي ا ال ب آلت‬
‫‪ -1‬مواامة اظتواثي ية حوكمة املللومات ك أماهدة اللاصدمة املقذظدة مدم سييدة واظدتواثي ية‬
‫ماهة بؽ كا ‪.‬‬
‫‪ -2‬كحم د دداد ك د د الىم د ددار اةناص د ددة ب وكم د ددة املللوم د ددات ونق د ددا ل ححياج د ددات و املحؼلب د ددات‬
‫الحىـيمية واملاد ة و م اهات املحاحة لذ املىـمات‪.‬‬
‫‪ -3‬ثبى د أماه ددة اللاص ددمة املقذظ ددة م شج ددات الذساظ ددات اله د مام ددد به ددا امل اث د ظخؽ دداسية‬
‫و اص ددة ددك م ددا ثؼبي ددمل مب ددادسة امللشن ددة لحوانقئ ددا م ددم ث قي ددمل ا ددذاف اله د جع ددع لئ ددا‬
‫ماهة مً ثى يز بشهام حوكمة املللومات ‪.‬‬
‫‪ -4‬كحماد ك أنظ املماسظات وامللا زو الذولية ك م ا حوكمة املللومات ‪.‬‬
‫‪ -5‬حاج ددة أماه ددة اللاص ددمة املقذظ ددة ثى ي ددز مؽ دداسلم محللق ددة بالبيي ددة املللوماثي ددة م د د ‪:‬عداسة‬
‫البياهد ددات الشاسعد ددية ‪ Master Data Management‬ومؽد ددشوق اي لد ددة املللومد ددات‬
‫‪ Information Architecture‬ومؽشوق معدحودق البياهدات ‪ Data Warehouse‬ومؽدشوق‬
‫هـ ددا املةموك ددات ‪ Groupware‬مل ددا لئ ددا م ددً كاا ددذ كبز ددو وث ددأرزو مباؼ ددش ك د ثى ي ددز بشه ددام‬
‫حوكمة املللومات‪.‬‬
‫‪ -6‬ثوص الذساظة بأن ون ملشكض الوراامل ك أماهة اللاصمة املقذظدة دوس حواندمل مدم املئدا‬
‫املىاػ د ددة بد د د ون د ددمل الحىـ د دديم امللحم د ددذ وي د د د ث ليد د د دوس بؽد د د أكا د ددو ك د ددا ة ةنذم د ددة‬
‫اححياجات اللم اة الية واملعحقبلية ‪.‬‬
‫‪ -7‬أن هؽحم بشهام حوكمة املللومدات وجدود ظياظدة واضد ة ة وكمدة املللومدات اةناصدة‬
‫بأماهة اللاصمة املقذظة ك البساة الشممية والهد جؽدم – مللومدات البو دذ إلالوتووود –‬
‫مللومات ؼب ات الحواص جحماعك – مللومات اة وظبة الس ابية‪.‬‬

‫‪54‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫‪ -8‬علدضا جميدم اللداملزن دك أماهدة اللاصدمة املقذظدة بدذوسات ثذسيميدة محوانقدة مدم محؼلبددات‬
‫ظياظات مح ا وعداسة املناػش‪.‬‬
‫‪ -9‬ثى يد ددز بشهد ددام الحوكيد ددة ليؽد ددش رقاند ددة حوكمد ددة املللومد ددات بد ددزن ميعد ددو أماهد ددة اللاصد ددمة‬
‫املقذظ ددة وث ز دداام ك د الح اك د م ددم بشه ددام حوكم ددة املللوم ددات وي ددحم رل ددك باظ ددح ذا‬
‫الوظاا الحقىية اللملية واملىاظبة للوصو ةةميم ميعو ماهة ‪.‬‬
‫‪ .10‬ثوص الذساظة بدجشا الح عزن والحقييم لبنؼة ظتواثي ية لبوهام حوكمة املللومات‬
‫ك أماهة اللاصمة املقذظة بؽ مىحـم وث ذ العياظات املحبلة ونقا للمحؼلبدات‬
‫اة ذ ة ك عداسة املللومات و ثقىية املللومات ‪.‬‬
‫‪ .11‬اى د ددا ط د ددشوسة لح ع د ددزن عداسة الل م د ددة م د ددم مؼاك د ددات كم د ددا و ان د ددة إلاداسات د ددك أماه د ددة‬
‫ثلبية اححياجات از القؼاكات باكحباس أنها ؼشي ا أصي‬ ‫اللاصمة املقذظة مً‬
‫ك مؽشوق ث ذ اظتواثي ية حوكمة املللومات‪.‬‬
‫‪ .12‬طددشوسة ث ذ ددذ معددحو الى د ل د مبددذأ مددً مبددادا حوكمددة املللومددات ال ماهيددة الهد ثددم‬
‫الحوانددمل كل هددا ددك اللذ ددذ مددً همددار اة وكمددة الهد ثمددد دساظددتها ‪ .‬وجؽددم اددز املبددادا‪:‬‬
‫(املعؤولية الؽ انية الناااة اة ما ة مح ا الحوانش حح اؾ و ظخبلاد)‪.‬‬
‫‪ .13‬ظدح ادة مدً ث شبدة جمئوسيدة اظدحوهيا ددك ع داد مليداس م د لوؿداات حوكمدة املللومددات‬
‫ورلددك بحؼددويش بشهددام ؼددئادة مئىددة حوكمددة املللومددات ‪Information Governance‬‬
‫)‪ Professional (IGP‬الزي أػلقح ؼشكة ‪ ARMA‬الذولية‪.‬‬
‫ثالجاً‪ :‬مهتج الدراسة‪:‬‬
‫عػاس اةنؼة ظتواثي ية ة وكمة املللومات بأماهة اللاصمة املقذظة‪:‬‬
‫أج عكذاد همدور ظدتواثي ية املقتوحدة ة وكمدة املللومدات دك عػداس الح امد بدزن جميدم املبدادسات‬
‫اله د أػلقته ددا أماه ددة اللاص ددمة املقذظ ددة ولحلمد د ا ددز ظ ددتواثي ية ك د د جلضي ددض م ددذساتها و سثق ددا‬
‫بأدازها وصوال للحمزا ك ثقذ م ذماتها بما خىاظ مم م اهة موة املوشمة الذ يية واة ظاسية ‪.‬‬
‫ويددش الباح ددان أن اظددتواثي ية حوكمددة املللومددات ظخعدداكذ ددك الوصددو عك د اة لددو املىاظددبة اله د‬
‫ثظددمً وجددود عداسة ك ددؤة ونلالددة للمللومددات ك د معددحو أماهددة اللاصددمة املقذظددة حي د هعدداام‬
‫رلددك ددك جلددضيً وثموددزن عداسة امللشنددة الهد جلم د ك د ث ويد املللومددات وامللشنددة املحاحددة عكد أصددو‬
‫مؤظعاثية رات ميمة كالية لذكم ثى يز وث عزن وثؼدويش مئدا اللمد واملعداامة دك ث ويد أماهدة‬
‫اللاصددمة املقذظ ددة عك د مؤظعددة ح ومي ددة ملشني ددة جلحمددذ ك د امللشن ددة كمصددذس أظاس د ددك ثق ددذ م‬
‫ذمات بلذ ة ممزاة ‪.‬‬
‫وإلكذاد اةنؼة ظتواثي ية ة وكمة املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة ما الباح ان باالػ ق‬
‫ك اللذ ذ مً الذساظات املح صصة ظوا ك م ا عداسة امللشنة أو عداسة املللومدات أو دك م دا‬

‫‪55‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬ماجد بن محمد أبوشرحه ‪ /‬أ‪.‬د‪.‬حسن بن عواد السريحي‬

‫حوكمددة املللومددات كمددا مددا بح لي د للوطددم ال دشااً ددك أماهددة اللاصددمة املقذظددة والددزي اددو اددذف‬
‫ساسة د مددً أاددذاف اددز الذساظددة كمددا مددا الباح ددان بدداالػ ق ك د هحدداا اللذ ددذ مددً الذساظددات‬
‫ظخؽ دداسية اله د ا ددذند عك د ثقي دديم م ددذ جااضي ددة أماه ددة اللاص ددمة املقذظ ددة لحؼبي ددمل مب ددادسة عداسة‬
‫امللشندة والهد ددان الباح ددان جددض مددً نشيددمل اللمد كمددا ثم د اددز ظددتواثي ية م شجددات مى ةيددة‬
‫م موكة التوكزا ‪ Focus Group‬الزي اكحمذ كل ها الباح دان للوصدو اث داع أسا اةنبدوا املؽداسكزن‬
‫ددك املى ةيددة اظددحؼاق الباح ددان بلددذ رلددك ث ددويً سييددة أوليددة كددً كي يددة عكددذاد اظددتواثي ية حوكمددة‬
‫املللومات بأماهة اللاصمة املقذظة‪.‬‬
‫ؼ سمم (‪: )1‬مشاح بىا اةنؼة ظتواثي ية ة وكمة املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة‪:‬‬

‫تحليل الوضع‬
‫الراهن‬
‫القياس‬ ‫التجارب‬
‫والتقويم‬ ‫الدولية‬

‫بناء االستراتيجية‬
‫الدراسات‬
‫السابقة‬

‫تحديد‬
‫منهجية مجموعة‬ ‫عناصر‬
‫التركيز‬ ‫حوكمة‬
‫المعلومات‬
‫مبي ا تنفيذ حوزو ااتلوم في أم ن ا ت ملو اا ل‬
‫الح ليد املوظدم وامللمددمل لىحداا دساظددة الوطدم الدشااً ة وكمدة املللومدات ددك ماهدة والددزي ثدم نيد‬
‫كحماد ك الذساظات والحقاسيش اله أجشتها امل اث ظخؽاسية اله جلامذت ملئا ماهة وممها ما‬
‫ؼاس بها الباح ان أد عك ث ذ ذ كذد مً القظا ا ظتواثي ية الئامة املحللقة بم وهات البيية‬
‫املللوماثيددة ددك أماهددة اللاصددمة املقذظددة واملحؼلبددات اله د د ك د اةنؼددة ظددتواثي ية ة وكمددة‬
‫املللومد ددات اظد ددحومالئا وتهياتهد ددا وثوج هئ د ددا وثى يد ددزاا حي د د ظد ددحلم ثل د ددك القظد ددا ا ك د د ث ذ د ددذ‬

‫‪56‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ا ددذاف ظ ددتواثي ية الهد د جع ددع اةنؼ ددة ظ ددتواثي ية ة وكم ددة املللوم ددات لح قيقئ ددا وجؽ ددم‬
‫آلاج ‪:‬‬
‫ا ضي ألاولى‪ :‬طلت البيية املللوماثية ال صمة ة وكمة املللومات‬
‫ا ضي ا ث ني ‪ :‬مواامة ثقىية املللومات مم اححياجات حوكمة املللومات‬
‫ا ضي ا ث ث ‪ :‬عكذاد ثىـيم موحم كت ونلا ة وكمة املللومات‬
‫ا ضي ا رابت ‪ :‬ث عزن وجلضيض امل وهات املؤظعاثية وبساة اللم‬
‫ا ضي ا خ مس ‪ :‬ثوجي ال قانة املؤظعاثية وتهياتها ملشنيا‬
‫عن مىؼل ددمل اةنؼ ددة ظ ددتواثي ية ة وكم ددة املللوم ددات ددك أماه ددة اللاص ددمة املقذظ ددة ملاةة ددة مظ ددا ا‬
‫املللومات ومشاكاة محؼلبات حوكمة املللومات ك أماهة اللاصدمة وندمل إلام اهدات واملدواسد املحاحدة و‬
‫اله د ثوص د عل ه ددا الباح ددان م ددً د دساظ ددة الوط ددم ال دشااً ددك أماه ددة اللاص ددمة املقذظ ددة واله د‬
‫بد ددذوساا مشثبؼد ددة باماد ددذاف الشاسعد ددية لبنؼد ددة ظد ددتواثي ية إلداسة امللشند ددة حي د د جلحبد ددو القظد ددا ا‬
‫ظددتواثي ية املحللقددة بم وهددات البييددة املللوماثيددة وامللشنيددة ددك أماهددة اللاصددمة املقذظددة املوجئددات‬
‫ظاظية لح ذ ذ اذاف ظتواثي ية لبوهام حوكمة املللومات اله وعع لح قيقئا باإلطانة‬
‫عك ث قيمل جاه مً ظدحمشاسية لحؼدويش البييدة امللشنيدة وندمل ثؼدوس املماسظدات نظد والوصدو‬
‫عكد معددحو الى د ال امد ة وكمددة املللومددات وثم د اددذاف ظددتواثي ية ة وكمددة املللومددات‬
‫مىـوم ددة مح امل ددة هعتوؼ ددذ به ددا الق دداامزن ك د ثى ي ددز بشه ددام حوكم ددة املللوم ددات ددك أماه ددة اللاص ددمة‬
‫املقذظة ويوضت الؽ سمم (‪ )2‬التوابؽ بزن اذاف والقظا ا ظتواثي ية إلداسة امللشنة واله‬
‫ك بذوساا أاذاف الظتواثي ية حوكمة املللومات‪:‬‬
‫ؼ (‪ :)2‬الل مة بزن القظا ا ظتواثي ية و اذاف ظتواثي ية‬
‫ألاه اف الكياتيمي‬ ‫ا ض ي الكياتيمي‬
‫ثأظددسغ بييددة مللوماثيددة مويددة وموحملددة‬ ‫ط د ددلت البيي د ددة املللوماثي د ددة ال صم د ددة إلداسة‬
‫وساجنة‬ ‫امللشنة‬
‫موا م ددة ثقىيد ددة املللوماثي ددة م ددم اححياج ددات‬
‫ثوؿيت وثوجي البيية الحقىية‬
‫عداسة امللشنة‬
‫عوؽ د ددا بيي د ددة ثىـيمي د ددة كالي د ددة الو د ددا ة‬ ‫عك ددذاد ثىـ دديم موحم د ك ددت ونل ددا إلداسة‬
‫وال لالية‬ ‫امللشنة‬
‫ث عزن وجلضيدض امل وهدات املؤظعداثية وبسادة‬
‫ثؼويش وجلضيض البيية املؤظعاثية‬
‫اللم‬
‫التهياد د د د ددة والح زد د د د ددا امللش د د د د ددك للبييد د د د ددة‬
‫ثوجي ال قانة املؤظعاثية وتهياتها ملشنيا‬
‫ال قانية‬

‫‪57‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬ماجد بن محمد أبوشرحه ‪ /‬أ‪.‬د‪.‬حسن بن عواد السريحي‬

‫وتهذف اةنؼة ظتواثي ية ة وكمة املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة عك ما أج ‪:‬‬
‫‪ .1‬بى ددا ؼ ددة اظ ددتواثي ية ة وكم ددة املللوم ددات محوانق ددة م ددم اةنؼ ددة ظ ددتواثي ية اللام ددة مماه ددة‬
‫اللاصمة املقذظة‪.‬‬
‫‪ .2‬اظح ابة للمحؼلبدات الظدشوسية هخي دة ال دوات و هقداغ الظدلت والقظدا ا املحللقدة بالبييدة‬
‫املللوماثية وامللشنية ك أماهة اللاصة املقذظة ‪.‬‬
‫‪ .3‬الحأكيددذ ك د أن جميددم املماسظددات وإلاج دشا ات املحللقددة ب وكمددة املللومددات ثددحم ونددمل الؼددشع‬
‫القاهوهية وأنظ املماسظات امللحمذة ‪.‬‬
‫‪ .4‬أن ث دون اةنؼددة ظددتواثي ية ة وكمددة املللومددات دلددي هعتوؼدذ بهددا جميددم اللدداملزن ددك أماهددة‬
‫اللاص د ددمة املقذظ د ددة ح د ددو كي ي د ددة جس د ددةي وجم د ددم املللوم د ددات وث ضيمه د ددا وحما ته د ددا وثىـيمئ د ددا‬
‫ومؽاسكتها مم آلا شيً ونمل الص حية ل معحو ثىـيو ‪.‬‬
‫‪ .5‬أن ثؤك ددذ اةنؼ ددة ظ ددتواثي ية ة وكم ددة املللوم ددات ددك أماه ددة اللاص ددمة املقذظ ددة ك د ط ددمان‬
‫امح دا جميدم اللداملزن ل اندة العياظددات وإلاجدشا ات واملماسظدات املحللقدة ب ما دة املللومددات‬
‫الءنصية و انة املللومات العشية املحللقة بمللومات اللم واملىانعزن ‪.‬‬
‫‪ .6‬تهددذف اةنؼددة ظددتواثي ية ة وكمددة املللومددات ددك أماهددة اللاصددمة املقذظددة ك د وؽددش رقانددة‬
‫حوكمة املللومات و ثذسي جميم اللاملزن ك محؼلبات ثى يزاا ك ماهة ‪.‬‬
‫‪ .7‬ثقذ اةنؼة ظتواثي ية وليات وأدوات مياط ثى يز بشهام حوكمة املللومات‬
‫نطاق اسرتاتيجية حوكمة املعلومات‪:‬‬
‫ثقذ اظتواثي ية حوكمة املللومدات دك أماهدة اللاصدمة املقذظدة اندة إلاجدشا ات الهد ث دذد كي يدة‬
‫الحلام مم القظا ا املحللقة باملللومات والحلام مم املللومات وعداستها ك ماهة كما أن المشض‬
‫مً ثى يز از ظتواثي ية او ثأكيذ التاا ماهة باالمح دا لعياظدات عداسة املللومدات امللحمدذة‬
‫كما جعع لحأكيذ التاامئا بأنظ املماسظات ك عداسة املللومات و ظوف ثقذ اظتواثي ية حوكمة‬
‫املللومددات ثوصدديت للمى ةيددة اله د ددحم مددً لئددا ثؼددويش وثؼبيددمل ظددغ واملبددادا وامللددا زو اله د‬
‫ثظددمً أن جميددم املللومددات اله د ددحم عوؽدداياا أو اة صددو كل هددا أو اظددح مئا مددً مب د ماهددة ددحم‬
‫اة دداؾ كل هددا و ظددح ادة ممهددا ك د الوج د م د ونيمددا ددأج اةةواهد اله د ظددحمؼ ها اظددتواثي ية‬
‫حوكمة املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة‪:‬‬
‫‪ -1‬ثوانددمل اظددتواثي ية حوكمددة املللومددات مددم الشييددة و ظددتواثي ية اللامددة مماهددة اللاصددمة‬
‫املقذظة باإلطانة عك موا متها مم بساة اللم وال قانة املؤظعاثية العااذة بها ‪.‬‬
‫‪ -2‬أن ثشاعددك اظددتواثي ية حوكمددة املللومددات ددك أماهددة اللاصددمة املقذظددة جميددم الخؽددشللات‬
‫والق د ددواهزن و هـم د ددة الشظ د ددمية امللحم د ددذة ك د د د مع د ددحو الذول د ددة وأن ث د ددون م د ددادسة ك د د د‬
‫ظح ابة ال وسية ل الحميزوات والحلذ ت ك ثلك الخؽشللات والقواهزن و هـمة‪.‬‬
‫‪58‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫‪ -3‬ثحظ د د ددمً اظ د د ددتواثي ية حوكم د د ددة املللوم د د ددات ثص د د ددوس ؼ د د ددام إلداسة دوسة حي د د دداة الور د د دداامل‬
‫واملللومد ددات د ددك أماهد ددة اللاصد ددمة املقذظد ددة مد ددً مشحلد ددة إلاوؽد ددا أو ظد ددح عك د د مشحلد ددة‬
‫الح ضيً أو ث ف وجؽم عجشا ات اة ف و ظتوجاق والح وم واملحابلة والح ذ ‪.‬‬
‫‪ -4‬أن ثصددت ظددتواثي ية املى ةيددة اله د ددحم بموجقهددا عكددذاد وثؼبيددمل العياظددات وامللددا زو‬
‫واملع ددؤوليات وإلاج دشا ات لظ ددمان أن د الور دداامل واملللوم ددات ددحم ح ـئ ددا واظ ددح ذامئا‬
‫ك الوج م ‪.‬‬
‫‪ -5‬أن ثوض د ددت العياظ د ددات املحبل د ددة د ددك اظ د ددتواثي ية حوكم د ددة املللوم د ددات د ددك أماه د ددة اللاص د ددمة‬
‫املقذظ ددة بالح ص ددي الور دداامل واملللوم ددات اله د ثحؼل د اة ددف ال ددذاام أو املؤم ددد واله د‬
‫ثحؼل د إلاث د ف لل ددذ اححوازه ددا ك د ميم ددة عداسي ددة أو جؽ ددميلية أو مالي ددة أو ماهوهي ددة كم ددا‬
‫ثوضت الوراامل رات القيمة الحاسي ية أو الب ية ‪.‬‬
‫‪ -6‬ثؤكذ ظتواثي ية ك طشوسة أن ثحظمً ظياظات حوكمة املللومدات جدذو حح داؾ‬
‫(‪ )Retention Schedule‬للوراامل هؽم ثوصيت للبوهام الضمىد ل حح داؾ بالورداامل وندمل‬
‫ه ددوق ووؿ دداات الور دداامل ولؽد د اةة ددذو دليد د مل ددذة حح دداؾ بالور دداامل الهد د مهد د د د‬
‫ث ويلئا عك جئة أ ش أو ث ويلئا عك الصيمة الشممية وأسؼ تها أو عث نئا‪.‬‬
‫‪ -7‬ثؤكذ اظتواثي ية حوكمة املللومدات أن دحم مشاكداة ثؼبيدمل امللدا زو القياظدية امللحمدذة دك‬
‫م ا حوكمة املللومات ‪.‬‬
‫‪ -8‬جؽ ددم اظ ددتواثي ية حوكم ددة املللوم ددات ددك أماه ددة اللاص ددمة املقذظ ددة ك د ثص ددوس موحم د‬
‫لظمان حما ة وأمً الوراامل واملللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة ‪.‬‬
‫‪ -9‬ظددوف جمؼ د اظددتواثي ية حوكمددة املللومددات جميددم الوردداامل بصدديمتها الوسميددة والشمميددة‬
‫كما جؽم م حو الخسةي ت املعموكة واملشاية‪.‬‬
‫إلاط ا تشريعي اللكياتيمي حوزو ااتلوم في أم ن ا ت ملو اا ل‬
‫اكحمدذت اةنؼددة ظددتواثي ية ة وكمدة املللومددات ك د م موكدة مددً امللددا زو الذوليدة امللحمددذة الهد‬
‫ث ددذد أنظ د املماسظ ددات ددك الحلام د م ددم املللوم ددات وجؽ ددم مل ددا زو م ددً واةنصوص ددية ومل ددا زو‬
‫اة ددف و ظ ددخبلاد و ؼ ددؽ ثىـ دديم املللوم ددات ونيم ددا ددأج املل ددا زو اله د ظ ددسحم كحم دداد كل ه ددا دك‬
‫عكذاد اةنؼة ظتواثي ية ة وكمة املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة‪:‬‬
‫‪ .1‬ماهون حشية وحما ة و صوصية املللومات البلذ ات (‪)56 M .C R.S.O. 1990‬‬
‫‪ .2‬ملياس‪ ISO 31000:2009 :‬إلداسة املناػش‬
‫‪ .3‬ملياس‪ ISO/IEC 27001:2005 :‬ممً املللومات‬
‫‪ .4‬ملياس ‪ ISO 15489–1:2001‬إلداسة السة ت‬
‫‪ .5‬ملياس ‪ ISO 19005–1:2005‬ة ف السة ت ػويلة املذ‬

‫‪59‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬ماجد بن محمد أبوشرحه ‪ /‬أ‪.‬د‪.‬حسن بن عواد السريحي‬

‫ملياس ‪ ISO 15489-1:2016‬إلداسة الوراامل واملللومات‬ ‫‪.6‬‬
‫ماهون حما ة البياهات للا ‪( 1998‬اململوة املح ذة)‬ ‫‪.7‬‬
‫ملياس حوكمة ثقىية املللومات وبسد ‪COBIT 5‬‬ ‫‪.8‬‬
‫هـا الوراامل وامل وؿات الصادس كً م لغ الوصسا العلودي‬ ‫‪.9‬‬
‫وبىا ك ما ثم الحوص علي مً مظا ا ون وات ومً رم مقابلتها باماذاف الهد ث قدمل الوصدو‬
‫عك د بشه ددام ة وكم ددة مللوم ددات هلحم ددذ ك د أنظ د املماسظ ددات ق ددذ الباح ددان نيم ددا ددأج هم ددور‬
‫ظتوا ية املقتوحة ة وكمة املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة‪:‬‬
‫جذو سمم (‪:)2‬همور اظتواثي ية حوكمة املللومات بأماهة اللاصمة املقذظة‬
‫املح ن ن ن ن ن ن ن ن ن ن ن و‬
‫مح و وأبت ة نووذج الكياتيمي حوزو ااتلوم‬ ‫م‬
‫ا رئيسي‬
‫صياحة سيية أماهة اللاصمة املقذظة ة وكمة املللومات‬

‫ا رؤي‬
‫بى ددا بيي ددة مللوماثي ددة وملشني ددة موي ددة ومح امل ددة ث ق ددمل أا ددذاف ماه ددة وم ددا حوان ددمل م ددم‬
‫م اهتها الذ يية واة ظاسية‪.‬‬
‫دكم إلاداسة اللليا ملؽشوق ح ومة املللومات‬ ‫‪1‬‬

‫إلاةا ة ا تلي‬
‫جلضيض وثؼويش البيية املؤظعاثية‬ ‫‪2‬‬
‫الح زا ه و الح و إلالوتووو ك انة اةنذمات البلذ ة ك ماهة‬ ‫‪3‬‬
‫دكم الحذسي الؽام املنصص لبوهام حوكمة املللومات‬ ‫‪4‬‬
‫محؼلبات ث عزن وجلضيض الوطم الشااً مً أج عػ ع مؽشوق حوكمة املللومات‬ ‫متطلب‬
‫ا بت ألاول ا بني ااتلوم تي‬
‫وطم العياظات امل ذدة ة وكمة املللومات‬ ‫‪1‬‬
‫إة اة مشروع الكياتيمي حوزو ااتلوم‬

‫وطم ملا زو مياظية إلداسة املللومات‬ ‫‪2‬‬
‫ع اد وليات ووظاا مللاةةة وثة يح وتهياة املللومات‬ ‫‪3‬‬
‫ع اد وليات ووظاا لحىـيم املللومات‬ ‫‪4‬‬
‫ث ذ ذ ثقىيات سؼ ة إلالوتووهية‬ ‫‪5‬‬
‫ثؼبيمل هـم املللومات ك ح ف واظتوجاق املللومات‬ ‫‪6‬‬
‫وطم ملا زو لظبؽ البيية املللوماثية‬ ‫‪7‬‬
‫ا بت ا ث ن بني ت ني ااتلوم‬
‫وطم ؼة اظتواثي ية لحقىية املللومات‬ ‫‪8‬‬
‫جلضيض وجود بيية ث حية ثقىية محؼوسة‬ ‫‪9‬‬
‫‪ 10‬ثونزو هـم املللومات ومواكذ البياهات‬
‫‪ 11‬طمان ثونش اةنذمات للمعح يذ ً ومعح ذم هـم املللومات‬

‫‪60‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ا ث ث‪ :‬بن ء ا هيكل ا تنظيمي وتح ي إلاةا ة ااش ز في برن مج حوزو ااتلوم‬ ‫ا بت‬
‫اظ د ددح ذاذ وؿي د ددة م د ددذ ش ثى ي د ددزي ملؽ د ددشوق اة وكم د ددة د ددك أماه د ددة اللاص د ددمة املقذظ د ددة‬
‫لإلؼ دشاف ك د جليددزن مددذ ش إلداسة بشهددام حوكمددة املللومددات حمحددم بقددذسات كاليددة و‬ ‫‪12‬‬
‫مى العلؼات الح ويظية ال صمة مً مب إلاداسة اللليا‬
‫ث ذ ذ إلاداسات امللىية باملؽاسكة ك مؽشوق حوكمة املللومات وجؽم ‪:‬‬ ‫‪13‬‬
‫‪ ‬عداسة امللشنة واملللومات لحأظسغ بيية مللوماثية موية‬
‫‪ ‬عداسة ثقىية املللومات لحوؿيت وثوجي البيية الحقىية‬
‫‪ ‬إلاداسة القاهوهي د ددة للم انـ د ددة ك د د ظ د ددشية املللوم د ددات وموروميته د ددا وط د ددمان‬
‫مح ا لبوهام حوكمة املللومات‬
‫‪ ‬عداسة املناػش ملحابلة العشية واةنصوصية‬
‫‪ ‬إلاداسة ال قانيد ددة للحوكيد ددة والحد ددذسي وجلضيد ددض ميمد ددة ثى يد ددز بشهد ددام حوكمد ددة‬
‫املللومات لذ امليعوبزن ك أماهة اللاصمة املقذظة‬
‫ث ذ ذ دواس واملعؤوليات ل عداسة مً إلاداسات الشاسعية‬ ‫‪14‬‬
‫ا راب ننث‪ :‬وضن ننث ا سي لن ن وإلاحن نراءا ن ن ةم برنن ن مج ح ومن ن ااتلومن ن وذ ن ن من ن‬ ‫ا بتن ن‬
‫خالل‬
‫ث ذ ذ أنظ املماسظات امللحمذة ة وكمة املللومات ‪.‬‬ ‫‪15‬‬
‫ا حياس وبىا نشيمل حوكمة املللومات‬ ‫‪16‬‬
‫ث ذ ذ أدواس ومئا نشيمل حوكمة املللومات‬ ‫‪17‬‬
‫ثذسي وثموزن املوؿ زن مدا املئا ونمل محؼلبات بشهام حوكمة املللومات‬ ‫‪18‬‬
‫وطم ؼة حوكمة املللومات ونقا لبنؼة ظتواثي ية للمىـمة‬ ‫‪19‬‬
‫دساظة وثقييم اللوام اةناسجية‬ ‫‪20‬‬
‫اكحماد م حو املللومات ونمل محؼلبات بشهام حوكمة املللومات‬ ‫‪21‬‬
‫عكذاد ظياظة حح اؾ بالسة ت‬ ‫‪22‬‬
‫عكذاد ظياظات عداسة املناػش‬ ‫‪23‬‬
‫عكذاد ظياظة اظح ذا البو ذ إلالوتووو‬ ‫‪24‬‬
‫عكذاد ظياظة اظح ذا ؼب ات الحواص جحماعك‬ ‫‪25‬‬
‫ا بت ا خ مس بن ء ا ث ف ااترفي‬
‫وؽش رقانة حوكمة املللومات بزن املوؿ زن‬ ‫‪26‬‬
‫عدسا ميمة املللومات وأاميتها مً جاه جميم املوؿ زن‬ ‫‪27‬‬
‫تهياة وث زا املوؿ زن لحباد ومؽاسكة امللشنة‬ ‫‪28‬‬
‫عوؽا الؽب ات امللشنية بزن املوؿ زن ‪.‬‬ ‫‪29‬‬
‫ثى ي ددز بشه ددام الحوكي ددة باظ ددح ذا الوظ دداا الحقىي ددة اللملي ددة املحاح ددة واملىاظ ددبة‬ ‫‪30‬‬

‫‪61‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬ماجد بن محمد أبوشرحه ‪ /‬أ‪.‬د‪.‬حسن بن عواد السريحي‬

‫للوصو عك جميم ميعو أماهة اللاصمة املقذظة‬

‫محو مب ةئ حوزو ااتلوم‬
‫ااب أ ألاول ااس ء (‪)Accountability‬‬

‫ثؼبيمل مبادا حوكمة املللومات‬
‫ك املذ ش الحى يزي لب وكمة ك أماهدة اللاصدمة املقذظدة إلاؼدشاف ك د ثى يدز بشهدام‬
‫‪1‬‬
‫ح ومة املللومات وجليزن مذ ش إلداسة بشهام حوكمة املللومات‬
‫ك املذ ش الحى يزي الحأكذ مً مشاجلة بشهام حوكمة املللومات‪.‬‬ ‫‪2‬‬
‫ك أماهة اللاصمة املقذظة ثبى العياظات وإلاجدشا ات لحوجيد املدوؿ زن للحأكدذ مدً‬
‫‪3‬‬
‫مشاجلة بشام حوكمة املللومات ‪.‬‬
‫ك د د د عداسة بشه د ددام حوكم د ددة املللوم د ددات جحم د دداق بؽد د د دوسي ملشاجل د ددة العياظ د ددات‬
‫‪4‬‬
‫وإلاجشا ات اةناصة ب وكمة املللومات‬
‫ااب أ ا ث ن ا شف في (‪)Transparency‬‬
‫ثوري ددمل كملي ددات واوؽ ددؼة ماه ددة بم ددا ن هددا بشهددام حوكم ددة املللومددات بؼشيق ددة م حوح ددة‬
‫‪5‬‬
‫ومابلة لح قمل‬
‫الوردداامل د أن ث ددون محاحددة ةةميددم مددوؿ حوكمددة املللومددات وأت د اج املصددب ة‬
‫‪6‬‬
‫مً اس ماهة ونمل املحؼلبات القاهوهية وص حية الوصو ل ناة‬
‫ثوريقئا بؽ واضت وم ئو‬ ‫عجشا ات وأوؽؼة جة ت املىـمة‬ ‫‪7‬‬
‫ن‬
‫عج دشا ات وأوؽددؼة جددة ت املىـمددة د أن ث ددو محاحددة ةةميددم املددوؿ زن اللدداملزن‬
‫‪8‬‬
‫وأت اج املصب ة ونمل املحؼلبات القاهوهية وص حية الوصو ل ناة‬
‫ااب أ ا ث ث ا ن اه (‪)Integrity‬‬
‫أاميد ددة وج د ددود جلشي د ددت واض د ددت ملحؼلب د ددات واص د د ات البياه د ددات ل د د هـمد ددة د ددك أماهد ددة‬
‫‪9‬‬
‫اللاصمة املقذظة‬
‫ثصميم بشهام حوكمة املللومات ب ي أن دون للمللومدات الهد دحم عوؽداياا أو ثدحم‬
‫‪10‬‬
‫عداستها ك أماهة اللاصمة املقذظة لئا طمان م ام الكحماداا‬
‫صد ددياحة م موك د ددة مؽد ددتوكة مد ددً ا د ددذاف والقواكد ددذ اله د د جلد ددضص الحواص د د ال د ددوؿي‬
‫‪11‬‬
‫والحلاون والح عزن‬
‫أن حم عوؽدا بشهدام ل حح داؾ بالسدة ت واملللومدات الهد دحم امحىايادا أو عداستهدا مدً‬
‫‪12‬‬
‫مب ماهة أو ملصب تها بؽ موروع خىاظ مم صالة و كحماد ة‬
‫ااب أ ا رابث ا حو ي (‪)Protection‬‬
‫‪ 12‬ثؼبيمل أهـمة حما ة املللومات‬
‫‪ 13‬ثذسي املوؿ زن بؽ الضام ك أهـمة حما ة املللومات‬
‫ثص ددميم بشه ددام حوكم ددة املللوم ددات للح ق ددمل م ددً وج ددود مع ددحو ملق ددو م ددً اة ما ددة‬
‫‪14‬‬
‫للسة ت واملللومات ب قة وظشكة كالية‬

‫‪62‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫عداسة ثقىي ددة املللوم ددات ددك اةةئ ددة املع دداولة ك ددً الحى ي ددز وعداسة البسا ددة ة ما ددة أص ددو‬
‫‪15‬‬
‫مللومات املىـمة‬
‫مشاجلة مبذأ مح ا واة ما ة بؽ مىحـم‬ ‫‪16‬‬
‫اث د ددار جميد ددم ج د دضا ات ال صمد ددة ة ما د ددة بياهد ددات املعد ددح ذمزن للموامد ددم لوتووهيد ددة‬
‫‪17‬‬
‫اةناصة بامماهة ‪.‬‬
‫أ ا خ مس امتث ل (‪)Compliance‬‬ ‫ااب‬
‫د ثصددميم بشهددام حوكمددة املللومددات ب يد هعدداكذ ددك مح ددا بددالقواهزن امللحمددذة‬
‫‪18‬‬
‫وإلاجشا ات امل ذدة‬
‫أن ون محوانقا مم ظياظات أماهدة اللاصدمة‬ ‫ثصميم بشهام حوكمة املللومات‬
‫‪19‬‬
‫املقذظة‬
‫ن‬
‫د د د عوؽد د ددا بشهد د ددام ح د د ددف السد د ددة ت ب ي د د د د د ددو محوانقد د ددا ويحم د د د للقد د ددواهزن‬
‫‪20‬‬
‫ماهة‬ ‫والعياظات اة الية و وإلاجشا ات املحبلة دا‬
‫جلمد إلاداسة القاهوهيدة ك د وطدم آلاليدات والؼددشع الهد ثظدمً امح دا جميدم اللدداملزن‬
‫‪21‬‬
‫لبوهام حوكمة املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة‪.‬‬
‫أ ا س ةس ا توافر(‪)Availability‬‬ ‫ااب‬
‫طمان الوصو عك ظياظدات حوكمدة املللومدات مدً جميدم املدوؿ زن و ػدشاف دش‬
‫‪22‬‬
‫ك أماهة اللاصمة املقذظة‬
‫أامية وجود الحقىيات و ظالي اله جعئ ػ ق و الوصو عك أدلة اللم وأصو‬
‫‪23‬‬
‫املللومات ك أماهة اللاصمة املقذظة ‪.‬‬
‫ك د الددشاسغ الحى يددزي وم لددغ اة وكمددة ثددونزو الددذكم للح ددذ املعددحمش لإلج دشا ات‬
‫‪24‬‬
‫اله ثؤرش ك السة ت واملللومات‬
‫ك د أماهددة اللاصددمة املقذظددة أن ث ددانف ك د السددة ت واملللومددات بؼشيقددة ثظ ددمً‬
‫‪25‬‬
‫اظتوجاكئا ك الومد املىاظ وبو ا ة ودمة‬
‫عداسة ثقىيددة املللومددات ددك اةةئددة املعددؤولة منهددا جلم د ك د ثؼبيددمل املحؼلبددات الحقىيددة‬
‫‪26‬‬
‫لبوهام حوكمة املللومات‪.‬‬
‫عداسة الس د ددة ت لئ د ددا دوس مئ د ددم د ددك عداسة أص د ددو مللوم د ددات املىـم د ددة ك د ددً ػشي د ددمل بى د ددا‬
‫‪27‬‬
‫ثصيي ات ومل ات البياهات الشاسعية )‪)MDM‬‬
‫أ ا س بث احتف ظ (‪)Retention‬‬ ‫ااب‬
‫د أن ث ددون ل ددذ امل ددوؿ زن الق ددذسة ك د نئ ددم كي ي ددة ثىـ دديم و ثص ددييت الس ددة ت‬
‫‪28‬‬
‫واملللومات بؽ مىاظ ‪.‬‬
‫ددحم وط ددم ج ددذو صمىد د ل تد دوات حح دداؾ باملللوم ددات وث ذ ددذ أه ددواق املللوم ددات الهد د‬
‫‪29‬‬
‫ثحلام ملئا اماه اللاصمة املقذظة‪.‬‬
‫ثق ددو أماه د اللاص ددمة املقذظ ددة باالحح دداؾ بس ددة تها ومللوماته ددا ل ت ددوة مىاظ ددبة م ددم‬ ‫‪30‬‬

‫‪63‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬ماجد بن محمد أبوشرحه ‪ /‬أ‪.‬د‪.‬حسن بن عواد السريحي‬

‫مشاكاة املحؼلبات القاهوهية والحىـيمية واملالية‪.‬‬
‫ثد ددونزو ثؼبيقد ددات ثقىيد ددة د ددك أماهد ددة اللاصد ددمة املقذظد ددة لد ددذ ها القد ددذسة لحؼبيد ددمل مواكد ددذ‬
‫‪31‬‬
‫حح اؾ وثى يزاا‪.‬‬
‫‪ 32‬عداسة السة ت ك املعؤولة كً حح اؾ باملللومات ك بشهام ح ف املللومات‬
‫ااب أ ا ث م التبت ة ااتلوم ( ‪)Disposition‬‬
‫نئمئا مً جميم اللاملزن وأن دحم ثؼبيقئدا باهحـدا‬ ‫عجشا ات اظخبلاد املللومات‬
‫‪33‬‬
‫ك ماهة ونشوكئا ‪.‬‬
‫اظخبلاد مدً السدة ت واملللومدات دك جميدم الوظدااؽ بالؽد املىاظد مل حدو‬
‫‪34‬‬
‫املللومات وظياظات حح اؾ‬
‫ط ددشوسة ظ ددخبلاد امل ا ددم م ددً الس ددة ت واملللوم ددات حز ددو املشح ددوج حح دداؾ به ددا مل ددذة‬
‫‪35‬‬
‫أػو ونمل املحؼلبات القاهوهية ك‬
‫ا ي س وا ت ويم في برن مج حوزو ااتلوم‬

‫ا ي س وا ت ويم بين مج حوزو ااتلوم‬
‫مشامبة أدا ثى يز اظتواثي ية حوكمدة املللومدات ومقاسهتهدا بمدا ادو م ؼدؽ لد دك‬
‫‪1‬‬
‫كىاصش ظتواثي ية ‪.‬‬
‫اث ار إلاجشا ات الحة ي ية ال وسية مللاةةة أي مصوس دك معدحو دا اللدا‬
‫‪2‬‬
‫ل ظتواثي ية ‪.‬‬
‫الحمز ة الشاجلة‪.‬‬ ‫ثقويم اظتواثي ية حوكمة املللومات كىذ اة اجة مً‬ ‫‪3‬‬
‫جمم املؤؼشات كً ثأرزو وجذو ثؼبيمل بشهام حوكمة املللومات‪.‬‬ ‫‪4‬‬
‫الحواصد د م ددم املع ددؤولزن امللىي ددزن بخى ي ددز بشه ددام حوكم ددة املللوم ددات لحلضي ددض دكمئ ددم‬
‫‪5‬‬
‫للبوهام ‪.‬‬

‫جللم الذسوط املعح ادة مً إلاجشا ات املى زة لحؼويش اةنؼؽ املعحقبلية ‪.‬‬ ‫‪6‬‬

‫‪64‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫قائمة املراجع ‪:‬‬
‫املراجع العربية ‪:‬‬

‫‪ -‬أبدووةش ظدامح سنلدد وكابدذ ً أمىيدة كبدذ اللضيدض (‪ )2014‬دوس وليدات حوكمدة ثوىولوجيددا‬
‫املللومددات ددك ث دديع م دداػش أمددً املللومددات لب ددذ مددً الح ك د املدداكك إلالوتووو د ددك الوحددذات‬
‫اة وميددة ددك ؿ د هـددا اة ومددة إلالوتووهيددة ب د مقددذ عك د املددؤثمش العددىوي اةنددامغ لقعددم‬
‫امل اظبة لية الح اسة – جاملة القااشة مصش‪.‬‬
‫‪ -‬أبو م ت كبذ الع ‪ .)2004( .‬أظاظيات إلاداسة ظتواثي ية بزووت‪ :‬الذاس اةةاملية لليؽش‪.‬‬
‫‪ -‬حعا الذ ً طبان‪ .)2015( .‬م اطشات ك هـشية اة وكمة كمان‪ :‬داس وموحبة حامذ‪.‬‬
‫‪ -‬سيدداض صالس د (‪ .)2012‬عظ ددئامات حوكم ددة املؤظع ددات ددك ث قي ددمل ج ددودة املللوم ددات امل اظ ددمية‬
‫دساظ ددة حال ددة ؼ ددشكة ألي دداوغ للحأميى ددات اةةضااشي ددة م ددزكشة مقذم ددة إلظ ددحوما محؼلب ددات ؼ ددئادة‬
‫املاجع ددحزو د ددك اللل ددو الح اسيد ددة لح صد ددص م اظ ددبة وجبا د ددة جاملد ددة ماص ددذي مشبد دداك وسملد ددة‬
‫اةةضااش‪.‬‬
‫‪ -‬الؽيخ كبذ الشصاع حعً (‪ )2012‬دوس حوكمة الؽش ات ك ث قيمل جودة املللومات امل اظدمية‬
‫واول اظ دداتها ك د د ظ ددلش الع ددئم دساظ ددة ثؼبيقي ددة ك د د الؽ ددش ات املع دداامة املذسج ددة ددك بوسص ددة‬
‫نلعؼزن دساظة ماجعحزو ك امل اظبة والحموي لية الح اسة اةةامل ظ مية بمض ‪.‬‬
‫‪ -‬كب د ددذ الئ د ددادي نح د ددك‪ )2006( .‬م حم د ددم املللوم د ددات ب د ددزن الىـشي د ددة والحؼبي د ددمل الق د ددااشة‪ :‬ال د ددذاس‬
‫املصشية اللبىاهية‪.‬‬
‫اظددزن‪ .)2012( .‬م ددذدات اة وكمددة وملا زواددا وسمددة كم د ددك املددؤثمش الددذوكك كومل د‬ ‫‪ -‬حددادس‬
‫داسة ك كصش امللشنة ‪ 17-15‬دهعمبو ‪ 2012‬ب لية اداسة كمدا جاملد اةةىدان ػدشابلغ‬
‫لبىان‪.‬‬
‫‪ -‬ماظم حؽمد (‪ )2007‬مذ لذساظة املوحبات وكلم املللومات ‪ -.‬القااشة ‪ :‬داس حشي ‪.‬‬
‫‪ .) 2003( .‬إلاداسة ظ د د ددتواثي ية ث د د ددويً وثى ي د د ددز عظ د د ددتواثي يات الحىد د د ددانغ‬ ‫‪ -‬مشسد د د د هميد د د د‬
‫ظوىذسية‪ :‬داس اةةاملة اةةذ ذة‪.‬‬
‫‪ -‬مل دداوي ه دداص م م ددود (‪ ) 2014‬دوس هـ ددم املللوم ددات ددك اسظ ددا وجلضي ددض اة وكم ددة‪ -‬دساظ ددة ددك‬
‫البىددو سدهيددة املددؤثمش الددذوكك امل وددم املىلقددذ حددو حوكمددة الؽددش ات كبددو ال قانددة و د ع‬
‫جاملة الوعليك‪.‬‬
‫‪ -‬اليؽ ددشة محص دداد ة‪ .)2003( .‬اظ ددلوج مماسظ ددة ظ ددلؼات داسة الشؼ دديذة ددك الؽ ددش ات‪ :‬حوكم ددة‬
‫الؽش ات اللذد ال اهزن املةلذ العادط واةنمعون‪.‬‬

‫‪65‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫حسن بن عواد السريحي‬.‫د‬.‫ أ‬/ ‫ماجد بن محمد أبوشرحه‬.‫د‬

‫ اة وكمددة املللوماثيددة ددك الددذو اللشبيددة هددذوة حوكمددة الؽددش ات مددً أج د‬.)2006( .‫ هددويش ػدداسع‬-
.‫ املىـمة اللشبية للحىمية إلاداسية‬:‫ص ك محصادي والئيو ك القااشة‬
:‫املراجع االجهبية‬

- Al amgir,M. (2007). Corporate Governance, a risk perspective, paper presented to:
Corporate Governance and reform, paving the way to financial stability and
development, conference organized by the Egyptian Banking Institute, Cairo, may 7-
8,2007.
- Ardianto, D. (2013). The Role of Knowledge Management
Governance. International Journal of Computer Theory and Engineering, 5(1), 133.
- Barrenechea, M. (2013). Information Governance is Goo Business.-available at:
http://www.ciosummits.com/CEO-WP-Series-Information-Governance.pdf .
- Blair, Barclay.(2011) Why Information Governance, in Information Governance
Executive Brieving Book 7,available at
http://mimage.opentext.com/alt_content/binary/pdf/Information-Governance-
ExecutiveBrief-Book-OpenText.pdf
- Blair, Barclay. (2016). Global Information Governance Day: Four Years In Available
at: http://iginitiative.com/tag/global-information-governance-day.
- Bharti, A. K., & Dwivedi, S. K. (2018). A BPR Approach for e-Governance in Public
Transportation. In Intelligent Transportation and Planning: Breakthroughs in
Research and Practice . IGI Global.
- Briggs, S. L. (2013). Information Governance: Defining a Path for Use in the
Healthcare Industry (Doctoral dissertation, The College of St. Scholastics).
- Choi, Injun, Jung, Jisso & Song Minseok (2004), A Framework for Integration of
Knowledge Management & Business Process Management Int. J. Innovation &
Learning Vol. 1, no. 4.
- Cleland, B., Galbraith, B., Quinn, B., & Humphreys, P. (2014, September).
Information Governance Modularity in Open Data. In European Conference on
Innovation and Entrepreneurship (p. 108). Academic Conferences International
Limited.

66
)22( ‫العدد الثاني و العشرون‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
2018‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
2018‫ييناير‬

- Ergo.2015 (2015) Records and Information Management (RIM) Strategy, Ergo
Information Management Consulting (a Division of The Ergo Group Inc.), (a Division
of The Ergo Group Inc.)(162 Guelph St., Suite 272), 1-155. doi:www.eimc.ca
- Faria, F. d. A., Maçada, A. C. G., & Kumar, K. (2013). 'Information Governance in the
Banking Industry'. Paper presented at the 46th Hawaii International Conference on
System Sciences.
- Freedland, C. (2007). Bassil committee guidance on corporate governance for bank
paper presented to: corporate governance and reform, paving the way to financial,
conference organized by the Egyptian Banking Institute, Cairo, may 7-8,2007.
- Freitas, H., Oliveira, M., Jenkins M., and Popjoy,O.,(1998) The Focus Group, A
qualitative Research Method, reviewing the theory, and providing guidelines to its
planning.
- Gartner(2014) The Gartner Enterprise Information Management
Framework,availableat:
blogs.gartner.com/andrew_white/files/2016/10/On_site_poster.pdf
- Giordano,David, Anthony. (2015).Performing Information Governance: A Step-by-
step Guide to Making Information Governance Work (IBM Press) 1st.
- Gottschalk, P., & Karlsen, J. T. (2008). Mobilization of strategic information
technology resources: the influence of knowledge sharing on information
technology governance. International Journal of Business and Systems
Research, 2(3).
- Gupta, A. (2008). Transparency under scrutiny: Information disclosure in global
environmental governance. Global Environmental Politics, 8(2).
- Holm, C., & Schøler, F. (2010). Reduction of asymmetric information through
corporate governance mechanisms–The importance of ownership dispersion and
exposure toward the international capital market. Corporate Governance: An
International Review, 18(1).
- Hulme, T. (2012). Information Governance: Sharing the IBM approach'. Business
Information Review, vol. 29(no. 2).

67
)22( ‫العدد الثاني و العشرون‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫حسن بن عواد السريحي‬.‫د‬.‫ أ‬/ ‫ماجد بن محمد أبوشرحه‬.‫د‬

- IBM, R. (2014). Ibm information governance solutions. Place of publication not
identified: Vervante.
- Information Governance in 2020.-Available at:
https://www.ediscovery.com/cms/pdf/IG-2020-Report_KrollOntrack.pdf
- Iron, mountain, (2012), Building Law Firm Information Governance, Executive
Summary, Iron Mountain Incorporated (NYSE: IRM).
- Kersbergen, K. V. & Waarden, F. V. .(2004). ‘Governance„ as a Bridge between
Disciplines: Cross-disciplinary Inspiration Regarding Shifts in Governance and
Problems of Governability, Accountability and Legitimacy”, European Journal of
Political Research, 43.
- Kerkhoff, van L. (2013). Knowledge governance for sustainable development: a
review. Challenges in sustainability, 1(2).
- Khan. Randolph & Blair. Barclay(2004) Information Nation: Seven Keys to
Information Management Compliance Wiley: Indiana .
- Khan. Randolph & Blair. Barclay(2009) Information Nation: Seven Keys to
Information Management Compliance .Second Edition -Wiley: Indiana.
- Krueger, R. A., & Casey, M. A. (2014). Focus groups: A practical guide for applied
research. Sage publications.
- Laura DuBois &Vivian Tero (2010) “Practical Information Governance: Balancing
Cost, Risk, and Productivity, IDC White Paper,
August,www.emc.com/collateral/analyst-reports/idc-practical information-
governance-ar.pdf
- Logan. Debra (2010) What is Information Governance, And Why is it So Hard, The
Garthner Blog,available at:
http://blogs.gartner.com/debra_logan/2010/01/11/what-is-information-
governance-and-why-is-it-so-hard/

68
)22( ‫العدد الثاني و العشرون‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
2018‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
2018‫ييناير‬
- Logan. Debra (2010) What is Information Governance? And Why is it So Hard? The
Garthner Blog ,available at: blogs.gartner.com
- Macnamara Á, Collins D.(2011). Development and initial validation of the
Psychological Characteristics of Developing Excellence Questionnaire. J Sports Sci.
- Malde, neha. (2009). Knowledge Governance, An Exploratory Study Dissertation of
Doctor, Concordia University ,Montreal ,Canada.
- Mitchell . Carol (2017) Information Governance Operating Model 2016 /
2017 .- england.nhs.uk .-available at: www.england.nhs.uk/wp-
content/uploads/2016/12/ig-operating-model-v0-23.pdf
- Morgan, L.D.(1996), Focus Group, Annual Review of Sociology, Vol.22, PP: 22:129-
152.
- National Archives of Australia. (2013). Information Governance. Retrieved 20
October 2013 http://www.naa.gov.au/records-management/strategic-
information/information-governance/index.aspx
- Nguyen, T. C. (2016). Information governance and management in the context of
Gov 2.0.
- Nguyen, Chinh, Sargent, Jason, Helana,Scheepers(2014) Towards a unified
framework for governance and management of information, 25th Australasian
Conference on Information Systems New Zealand Nguyen, Sargent, Stockdale &
Steeper's. A unified framework for IG and IM 8th -10th Dec 2014, Auckland,.
- NIST (2011). The NIST definition of cloud computing: recommendations of the
National Institute of Standards and Technology. Peter Mill, Timothy Grance.
Retrieved December 6, 2013 from http://csrc.nist.gov/publications/nistpubs/800-
145/SP800-145.pdf.
- Pańkowska, M., Sroka, H.(2009). Zintegrowane Systemy Informatyczne: Dobre
Praktyki Wdrożeń Systemów Klasy , 6(4)
- Pankowska, M., & Sroka, H. (2011). Virtual Hierarchy: Information Governance
Model. In I. Management Association (Ed.), Information Resources Management:
Concepts, Methodologies, Tools and Applications Hershey, PA: IGI Global.

69
)22( ‫العدد الثاني و العشرون‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫حسن بن عواد السريحي‬.‫د‬.‫ أ‬/ ‫ماجد بن محمد أبوشرحه‬.‫د‬

- Republic of Estonia, Ministry of Economic Affairs and Communication (2014),
Information Governance, Current Situation analysis and implementation Straegy.
- Rowlands, B., De Haes, S., & Van Grembergen, W. (2018). Understanding the
Dimensions of IT Governance Culture. In Technology Adoption and Social Issues:
Concepts, Methodologies, Tools, and Applications . IGI Global.
- Safenet (2014)The Challenges of Cloud Information Governance: A Global Data
Security Study.- Independently conducted by Ponemon Institute LLC .available at:
http://www2.gemalto.com/cloud-security-research/SafeNet-Cloud-
Governance.pdf

- Scharneck.J.W (2012) A Framework for the Governance of Social Media in the
Workplace.- Masters in Business Administration.- Business Administration at the
Nelson Mandela Metropolitan University.
- Schroeder, A., Pauleen, D., & Huff, S. (2012). KM governance: The mechanisms for
guiding and controlling KM programs. Journal of Knowledge Management, 16(1), 3-
21.
- Silic, M. & Back, A. (2013). 'Factors impacting information governance in the mobile
device dual-use context'. Records Management Journal, vol. 23(no. 2).
- Smallwood, R. F. & Books. (2014). Information governance: Concepts, strategies,
and best practices (1st ed.). US: John Wiley & Sons Ltd.
- Wiig. Karl M. (1997) "Knowledge Management: An Introduction and Perspective",
Journal of Knowledge Management, Vol. 1Issue: 1.
- Zerfass, A., Tench, R., Verhoeven, P., Vercic, D., & Moreno, A. (2010). European
Communication Monitor 2010. Status Quo and Challenges for Public Relations in
Europe. Results of an Empirical Survey in 46 Countries. Brussels: EACD/EUPRERA,
Helios Media.
- Zerfass, A. (2008). Corporate Communication Revisited: Integrating Business
Strategy and Strategic Communication. In A. Zerfass, B. van Ruler & K. Sriramesh
(Eds.), Public Relations Research. European and International Perspectives and
Innovations , Wiesbaden: VS Verlag für Sozialwissenschaften.

70
)22( ‫العدد الثاني و العشرون‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
2018‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
2018‫ييناير‬
- Zarkout, Bassam. (2015). Information Governance Trends,
available,at:http://www.kmworld.com/Articles/Editorial/View,PointsInformation-
Governance-Trends,aspx.
- Zyngier, Suzanne .(2006). Knowledge management governance. The Encyclopaedia
of Knowledge Management, Hershey, PA: Idea Group Publishing.
- Zyngier. Suzanne .(2012). Knowledge management governance:
the road to continuous benefits realization.- Journal of Information Technology 27.

:‫املواقع االللرتونية‬
- Ernst & Young, 2012 , Transparency Report , the Global Review on our website
at:https:// www.ey.com .access date : 12/11/2017
- Felsheim.Ina(2014) New Information Governance Model from SAP . Retrieved
from https://blogs.sap.com/2014/07/08/new-information-governance-model-
from-sap/ access date : 5/2/2018
- Macfarlane.Don.(2017) 3Key Steps to Establishing a Municipal Information
Governance Program .- available at: https://www.hanzo.co/blog/3-key-steps-to-
establishing-a-municipal-information-governance-program . access date
:19/12/2017
- Morgan, Jeffrey (2017). Information governance for counties and
municipalities. Cio, Retrieved from
https://search.proquest.com/docview/1892558411?accountid=142908 .access
date: 24/1/2018
- Mashologu.s (2015) Information and Communications Technology Governance
Framework For Mkhambathini Local Municipality .-available at:
http://www.mkhambathini.gov.za/information-and-communications-
technology-governance-framework-mkhambathini-local-municipality . access
date:9/3/2017
- https://www.kenvisiontechniks.com
71
)22( ‫العدد الثاني و العشرون‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬ماجد بن محمد أبوشرحه ‪ /‬أ‪.‬د‪.‬حسن بن عواد السريحي‬

‫‪- https://www. datagovernance.com‬‬
‫‪- https://www.england.nhs.uk‬‬
‫‪- https://www.iicesummit.com‬‬
‫‪- https://www.ISO.org‬‬
‫‪- https://www.nrscotland.gov.uk‬‬
‫‪ -‬جملية عداسة السة ت مشيوية‪www.arama.org :‬‬
‫لوتووهية‪www.moh.gov.sa :‬‬ ‫‪ -‬ظتواثي ية الوػىية للة‬
‫‪ -‬مومم ؼشكة )‪ )IBM‬للبوم يات‪www.public.dhe.ibm.com :‬‬
‫‪ -‬سيية اململوة اللشبية العلود ة (‪www.vision2030.gov.sa :)2030‬‬

‫وا ت يرا خ مل ب ال ا وضث ا راه في أم ن ا ت ملو اا ل‬ ‫ا ال‬
‫أماهد د ددة اللاصد د ددمة املقذظد د ددة إلاداسة اللامد د ددة للح ؼد د دديؽ ظد د ددتواثي ك واملحابلد د ددة اةنؼد د ددة‬ ‫‪-‬‬
‫الحى يز ة لبوهام اة وكمة الشؼيذة ج ‪ 6‬اةنا بدداسة الح ؼيؽ ظتواثي ك واملحابلدة‬
‫(الؽشوغ واملواص ات وجذاو الوميات و ظلاس‪.‬‬
‫موح د د عند ددادة لبند ددذمات ظخؽد دداسية (‪ )2017‬دساظد ددة اظخؽد دداسية لح ذ د ددذ وثؼبيد ددمل عداسة‬ ‫‪-‬‬
‫امللشنة بأماهة اللاصمة املقذظة (اظتواثي ية عداسة امللشنة )‪.‬‬
‫موح د د عند ددادة لبند ددذمات ظخؽد دداسية (‪ )2017‬دساظد ددة اظخؽد دداسية لح ذ د ددذ وثؼبيد ددمل عداسة‬ ‫‪-‬‬
‫امللشنة بأماهة اللاصمة املقذظة (دساظة اةةااضية إلداسة امللشنة )‪.‬‬
‫موح سبؽ ل ظخؽاسات الئىذظية (‪ )2015‬مؽشوق مشاجلة وث دذ اظدتواثي ية ثقىيدة‬ ‫‪-‬‬
‫املللومات واةنذمات إلالوتووهية ثقشيش همور دساظة عداسة دا إلاصذاس ‪. 3‬‬

‫‪72‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬

‫خصائص البهية التحتيّة الداعنــــة إلنتاج احملتوى الرقنـــي‬
‫فــي دول املغـرب العربي‬

‫د‪.‬خدجية بوخالفة‬ ‫د‪.‬سوهام بادي‬
‫اطحاذ محاكس مِهد ُلم اإلا‪١‬حبات‬ ‫اطحاذ محاكس ‪ٛ‬ظم ُلم اإلا‪١‬حبات‬
‫جامِة ‪ٛ‬ظنوينة‪ -‬الجصائس‬ ‫جامِة الِسبي الحبس ي ثبظة‪ -‬الجصائس‬

‫ال ‪٢‬ىمير ررة‪-‬صطر ررهات الس‪ ٛ‬ر رري اإلاِلىماجي اإلاؼر رراز‪ٟ‬ة‬ ‫مشتخلص‪:‬‬
‫صل‪١‬تتوصي ررةتوالتي ثب‪ ٜ‬ررب مسهىص ررة حو ررى س مى‪ ٛ‬رر‪ٙ‬‬ ‫ػ ررسُد دو‪ ٤‬اإلأ ررسع الِسب رري ور ر ‪ ٤‬الظ ررنىات‬
‫مجح ِر ر ر ررات اإلأر ر ر ررسع الِسبر ر ر رري ودوزهر ر ر ررا ي ر ر ر ر نر ر ر ررال‬ ‫ألاوي ر ررتش ي ر ر جؼ ر ررنيد الب ر ر ألاطاط ر ررية لح‪١‬نىلىجي ر ررا‬
‫ى‬
‫مؼر ررسوُها ال لر ررازنه ر اصر ررا مكبر ررا ر ر م اإلاِلىمر ررة‬ ‫اإلاِلىمررات وصثـررافتل ٗال ؼرران الح‪١‬نىلررى ير‬
‫ى‬
‫ثررصداد ‪ٛ‬ي بررا ر رسال ‪ٜ‬ررداز ثررداولهال ونم ر م ام حررىي‬ ‫هرررل الرردو‪ ٤‬وام ‪ ٠‬ررام مح٘اوثررا م ر دول ررة ر و ررسي‬
‫لررنع مجررسد مِلىمررات صـررية جامرردش ‪ٜ‬رردز مررا ر‬ ‫يِ ررد محاول ررة ج ررادش مكب ررا ل ررا‪ ٚ‬الس‪ٟ‬ر ر الِ ررال ي‬
‫سمجي ر ر ر ر ر ررات جِلي ي ر ر ر ر ر ررة وثوبي‪ٜ‬ي ر ر ر ر ر ررة و ُ مي ر ر ر ر ر ررةل‬ ‫ومجازاثه ير امرح ‪ ٞ‬صاؿرية ث‪١‬نىلىجيرا اإلاِلىمرات‬
‫و ررداُات ر‪ٜ‬اٗيررة وٗنيررةل ث وررر ػرر‪٢‬اف ث‪ٜ‬نيررة لهررا‬ ‫م ر ر و ر ر ‪ٛ ٤‬ام ر ررة ونمن ر ررال اإلانٌىم ر ررات اإلاِلىماثي ر ررة‬
‫وًي٘ة واض ة‪.‬‬ ‫اإلاحوررىزش ويبي ررة ‪٠‬ررز مظررحلصمايبا اإلاادرررة والبؼررس ة‬
‫الكلنــــاف املفتا يــــة‪ :‬الب ي ررة الحححي ررةل‬ ‫ي ر هرراز مررا يظ ر ام حى ررات الس‪ ٛ‬يررة الِسنميررة‪.‬‬
‫ام حررىي الس‪ ٛ‬رريل اإلأ ررسع الِسب رريل ُناؿ ررس البن ررة‬ ‫ٗهنا‪ ٞ‬مج ىُرة مر الِىامرز التري ثردُم ُ ليرات‬
‫الس‪ ٛ‬ية‬ ‫انؼرال ام حرىي الس‪ ٛ‬ري ير دو‪ ٤‬اإلأرسع الِسبري ا ر‬
‫حد ‪ٟ‬بيت وثسُاها ول‪ ١‬ربدو ام وـرائف الب يرة‬
‫مكدمة‪:‬‬ ‫الحححيرة الداُ رة إلصحرا ام حرىي الس‪ ٛ‬ري ير هررل‬
‫ؿررناُة ام ح ررىي الس‪ ٛ‬رري م ررا شال ررد ي ر رردارايبا‬ ‫الر رردو‪ ٤‬فشال ر ررد حاج ر ررة ا ر ر ُنار ر ررة وث ر ررىٗيت م ر ررىازد‬
‫زٓ ررم الحىجر رره الىاضر ررمل ال رررن يؼر ررهدل ُاإلانر ررا صحر ررى‬ ‫اطررخس از ة ‪٠‬اٗيررة لحوى سهررا ي ر حرريم ام مررا ثح‪ٜ‬رر‪ٝ‬‬
‫ثوى سهر ررا زبر رردٖ ش ر ررادش الح٘اُر ررز وصطر ررح٘ادش منر رره‬ ‫مر ر ُناؿ ررس البن ررة الس‪ ٛ‬ي ررة اإلاح سل ررة ير ر مظ ررحىي‬
‫وثىًي٘ ر ر ر رره ي ر ر ر ر الحن ي ر ر ر ررة الس‪ٜ‬اٗي ر ر ر ررة والظياط ر ر ر ررية‬ ‫ثو ررىز ال‪ٜ‬و رراَ الس‪ ٛ‬رري‪-‬مظ ررحىي الحن رراٗع ام ر ‪-‬‬
‫وصجح اُير ر ررة اإلكر ر رراٗة ا ر ر ر صصح‪ٜ‬ر ر ررا‪ ٤‬ف‪ٛ‬حـر ر رراد‬ ‫الىؿ ر ررى‪ ٤‬ا ر ر ام ح ر ررىي الس‪ ٛ‬ر رري ف ر ر رصا‪ ٤‬مح ر رردودا‬
‫اإلاِسٗة‪.‬‬ ‫ونمحاجة ا ر طلظرلة جرسالات لحح‪ٜ‬ر‪ ٝ‬ص رى م‪ٜ‬برى‪٤‬‬
‫ٗـر ر ررناُة مححر ر ررىي ُسبر ر رري ز‪ ٛ‬ر ر رري ث سر ر ررز الدُامر ر ررة‬ ‫ُ ؿِيد البن ة ال اكنة لل ححىي الس‪ ٛ‬ي‪.‬‬
‫السئنظررية للححررى‪ ٤‬ف‪ٛ‬حـرراد ومجح ررّ اإلاِسٗررة و ر‬ ‫ط ر ررنحاو‪ ٤‬م ر ر و ر ر ‪ ٤‬ه ر رررل الىز‪ ٛ‬ر ررة البحسي ر ررة‬
‫ثحولر ر ر ر ر صح ر ر ر ررا ام ح ر ر ر ررىيل ومِالجح ر ر ر رره ونؼ ر ر ر ررسل‬ ‫الى‪ ٛ‬ر ررىٖ ُن ر ررد ه ر ررم وـ ر ررائف الب ي ر ررة الداُ ر ررة‬
‫وثىشيِرره‪ .‬و ررحم هرررا ؤلاصحررا وصطررخس از ُررادش لٔررة‬ ‫إلنؼررال ام حررىي الس‪ ٛ‬رري واإلاح سلررة ير ‪ :‬الىؿررى‪ ٤‬ا ر‬
‫امجح ررّ ل م ررا الح‪١‬نىلىجي ررا ٗي رري مج ررسد دوات ير ر‬ ‫دوات صثـر ررافت واإلاِلىمر ررات‪-‬اطر ررحددات دوات‬
‫هرل الِ لية ل ونمالحا ٗإم التت‪ٟ‬يز ُ مىكىَ‬ ‫صثـافت واإلاِلىمات‪-‬الخدمات اإلاِلىماثية‬

‫‪73‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬سوهام بادي ‪ /‬د‪.‬خديجة بوخالفة‬

‫ام حرىي الس‪ ٛ‬ري هررى الررن رـررىم الهى رة الىهنيررة و لرّ ُ ليرة صصح‪ٜ‬ررا‪ ٤‬ير ؤلاهرراز الحن رىن ويؼرر‪٢‬ز‬
‫الب ألاهم ي جظس الهىش الس‪ ٛ‬ية‪ .‬و‪ٛ‬د ‪ٛ‬امد دو‪ ٤‬اإلأسع الِسبري برادزات ير هررا صثجرال‪ .‬ص ا برا‬
‫ثب‪ٜ‬ب محىاكِة زٓم وجىد طى‪ ٚ‬مٔازنمية داولية واُدش‪ .‬ويِىد هرا ص‪ٜ‬ف ير ألاهرس اإلاحدــرة‬
‫ي ر صح ررا ام ح ررىي نىُي رره الح‪ٜ‬لي رردن والس‪ ٛ‬رريل وت ررمل ي ر اإلا ررىازدل وص‪ ٜ‬ررف ي ر الحِ رراومل وص رردزش رسام‬
‫البحث و الحوى سل والدُم لـناُة للبتمجيات زبدٖ صجاش ن ة جؼاز‪ٟ‬ية مح٘صش لـناُة مححىي‬
‫ز‪ ٛ‬ي وحاكنة له‪.‬‬
‫ى‬
‫وم ررا ر ي ررز مجح ررّ اإلاِسٗ ررة ف ر‪ٜ‬حـ ررس ُ ر ث ررىٗس ام ح ررىي الس‪ ٛ‬رري ُ ر ؤلاصتتص ررد ر ررا ‪ ٠‬ررام مجال ررهل ررز‬
‫رحجرراوشل ليخنرراو‪ ٤‬ثوبي‪ٜ‬ررات ام حررىي ير ثىليررد اإلاِسٗررة وثىطرريّ ز‪ِٛ‬ررة اطررخس از منٌىمررات ث‪١‬نىلىجيررا‬
‫اإلاِلىمررات وصثـررافت وجاررخيتها إلح رساش الحن يررة ص‪ٛ‬حـررادرة وصجح اُيررة وثخنرراو‪ ٤‬هرررل الدزاطررة‬
‫ٗسؿررا طرراصحة‬ ‫ى‬ ‫الب يررة الداُ ررة إلصحررا ام حررىي الس‪ ٛ‬رري ير اإلانو‪ٜ‬ررة اإلأازنميررةل ذ ثخرريج ُ ليررة صصحررا‬
‫فطررخس از ث‪١‬نىلىجيررا اإلاِلىمررات و صثـررافت‪ .‬وف ػرر‪ ٣‬ي ر م ثحرردرات ‪ٟ‬سيررتش ثىاجرره هرررل الرردو‪ ٤‬ي ر‬
‫ُاإلايرال ول‪١‬ر هررل اإلانو‪ٜ‬رة ثصورس ال‪ٜ‬ردز ص٘ظره‬ ‫‪ٛ‬امة ؿناُة مححرىي مصدهرسش و‪ٛ‬رادزش ُ ر اإلاناٗظرة ى‬
‫م ر ؤلام‪٢‬اص ررات الت رري ر بن ر م جظ ررخس س ي ر ش ررادش الن ررى ُ ر ج ي ررّ ألاؿ ررِدش‪ .‬ونم ررالسٓم م ر او ررح ٖ‬
‫مظررحى ايبا م ر حي ررث حيرراشش ث‪١‬نىلىجي ررا اإلاِلىمررات وصثـ ررافت واطررخس ازهال ثىج ررد ُىامررز ُدر رردش‬
‫مشجِة إلنؼال ؿناُة ام حىي الس‪ ٛ‬ي ي دو‪ ٤‬اإلأسع الِسبي‪.‬‬
‫أهداف الدراسة‪:‬‬
‫‪ -‬الحِررسٖ ُ ر ُناؿررس البن ررة الس‪ ٛ‬يررة لرردو‪ ٤‬اإلأررسع الِسبرري واإلاح سلررة ي ر مظررحىي ثوررىز ال‪ٜ‬ورراَ‬
‫الس‪ ٛ‬يل مظحىي الحناٗع ام ل الىؿى‪ ٤‬ا ام حىي الس‪ ٛ‬يل والتري مر و لهرا ر ‪١‬ر ثح‪ٜ‬ير‪ٝ‬‬
‫ص ى م‪ٜ‬بى‪ ُ ٤‬ؿِيد البن ة ال اكنة لل ححىي الس‪ ٛ‬ي‪.‬‬
‫‪ -‬الحِرسٖ ُ ر الِىامرز التري ثردُم ُ ليرات انؼرال واصحرا ام حرىي الس‪ ٛ‬ري ير دو‪ ٤‬اإلأرسع الِسبري‬
‫ا حد ‪ٟ‬بيت وثسُاها‪.‬‬
‫احملور األول‪ :‬االنتشار التكهولوجي يف دول املغرب العربي‪:‬‬
‫ى‬
‫ر‪ٜ‬رردت مرػررس اصخؼرراز ث‪١‬نىلىجيررا اإلاِلىمررات ‪World Economic Forum,2015‬ت ثـررىزا ُ ر مرردي‬
‫اطر ررح٘ادش ‪٠‬ر ررز دول ر ررة م ر ر ث‪١‬نىلىجي ر ررا اإلاِلىمر رراتل وم‪ ٜ‬ر ررداز ثىًي٘هر ررا واط ر ررحددامها للح‪١‬نىلىجير ررا ي ر ر‬
‫ال‪ٜ‬واُررات البؼررس ة وص‪ٛ‬حـررادرة وال ‪٢‬ىميررة صُ ررا‪٤‬ل صٗ رسادل ال ‪٢‬ىمررةت‪.‬و ح‪٢‬ىم م ر ‪16‬مِيررازال‬
‫‪7‬ت مكبا ث‪ٜ‬نع مظحىن اطحددات ألاٗساد و ‪6‬ت ث‪ٜ‬نع مظحىي اطحددات الؼس‪٠‬ات واإلارطظات و ‪3‬ت‬

‫‪74‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ث‪ ٜ‬ررنع صط ررحددات ال ‪ ٢‬ررىمي‪ .‬ذم ٗه رررا اإلارػ ررس رح رردد مظ ررحىي اط ررحددات الخ رردمات اإلاِلىماثي ررة‬
‫اإلاوسوحة ي ًز امجح ّ الس‪ ٛ‬يل واإلاظحىي الح‪١‬نىلى ل طحددات ‪.‬‬
‫مؤشر االعنال ‪:‬ر‪ٜ‬نع مدي اطحددات ث‪١‬نىلىجيرا اإلاِلىمرات وصثـرافت ريم مرطظرات ألاُ را‪٤‬‬
‫ير الدولررة إلصجرراش ُ الهررا ‪ ٠‬نؼرروة الخظررى ‪ٝ‬ل ومظررحىي ألاُ ررا‪ ٤‬اإلانجررصش ُبررت صصتتصررد‪ .‬و نرردز ثحررد‬
‫هرررا اإلارػررس الِدرررد مر الِىامررز ال٘سُيررة ‪ٜٟ‬رردزش الؼررس‪٠‬ات ُ ر اطررخيِاع الح‪١‬نىلىجيررال ثوبي‪ٜ‬ررات‬
‫مِاهرردش الحِرراوم ؼر م البرتالاتل ثر ريت ث‪١‬نىلىجيررا اإلاِلىمررات وصثـررافت ُ ر الن رراذ الحنٌي يررة‬
‫الجدردش‪.‬‬
‫مؤشر االفراد ‪:‬يؼريت ر مردي ثب ري واطرحددات ث‪١‬نىلىجيرا اإلاِلىمرات وصثـرافت مر ‪ٛ‬برز ألاٗرساد‪.‬‬
‫و نرردز ثحررد هرررا اإلارػررس الِدرررد مر الِىامررز ال٘سُيررة ‪ِٟ‬رردد جهررصش ال‪ ١‬بيررىثس ل‪٢‬ررز لرر‪ ٙ‬نظ ر ةل‬
‫ثر ريت ث‪١‬نىلىجيررا اإلاِلىمررات وصثـررافت ير ال ـررى‪ ُ ٤‬ر الخرردمات ألاطاطرريةل دوررى‪ ٤‬ؤلاصتتصررد ر‬
‫اإلادازض‪ .‬و حرحدد مظحىي ثب ي ث‪١‬نىلىجيا اإلاِلىمات وصثـافت ردي دمر واطرحددات ال‪ ١‬بيرىثس‬
‫وصصتتصرد والح‪ٜ‬نيررات اإلاسثبورة زب ررا ير ألانؼروة صجح اُيررة وص‪ٛ‬حـررادرةل و‪٠‬ل را شاد اطررحددات هرررل‬
‫الح‪١‬نىلىجيات ي ال ياش اليىمية لألٗسادل شاد مظحىي ثب ي ث‪١‬نىلىجيا اإلاِلىمات وصثـافت‪.‬‬
‫مؤشـــر امكومـــة ‪:‬يِ‪١‬ررع مظررحىي اطررحددات ث‪١‬نىلىجيررا اإلاِلىمررات وصثـررافت م ر ‪ٛ‬بررز‬
‫اإلارطظ ررات ال ‪٢‬ىمي ررة لح‪ ٜ‬رردرم و رردمايبا‪ .‬و ن رردز ثح ررد ه رررا اإلارػ ررس الِدر ررد م ر الِىام ررز ال٘سُي ررة‬
‫‪ ٟ‬دي صجاح البتام ال ‪٢‬ىمية ي ثسو اطحددات ث‪١‬نىلىجيرا اإلاِلىمرات وصثـرافتل ومردي ثورىز‬
‫ث‪ٜ‬درم ال ‪٢‬ىمة لخدمايبا ُبت ػب‪١‬ة ؤلاصتتصد‪.‬‬
‫جدول ركم ‪ 9 10‬الاهدشار والاسخخدام الخكىولوجي في دول املغزب العزبي لسىت ‪2015‬‬

‫جزجًب ال ــدولت مً مجموع ‪ 032‬دولت‬
‫موريطاهيا‬ ‫ليبيا‬ ‫الجشائز جووس املغزب‬ ‫مؤشز الخطور الخكىولوجي‬
‫‪021‬‬ ‫‪141‬‬ ‫‪014‬‬ ‫‪015‬‬ ‫‪032‬‬
‫‪104‬‬ ‫‪141‬‬ ‫‪75‬‬ ‫‪79‬‬ ‫‪137‬‬ ‫اطخيِاع الح‪١‬نىلىجيا ُ مظحىي الؼس‪٠‬ات‬
‫‪130‬‬ ‫‪143‬‬ ‫‪117‬‬ ‫‪107‬‬ ‫‪142‬‬ ‫ال‪ٜ‬دزش ُ ص ح‪٢‬از‬
‫مؤشزالاعمال‬

‫‪120‬‬ ‫‪120‬‬ ‫‪69‬‬ ‫‪72‬‬ ‫‪94‬‬ ‫سالات صوتتاَ‬
‫‪82‬‬ ‫‪131‬‬ ‫‪113‬‬ ‫‪115‬‬ ‫‪137‬‬ ‫اطحددات ػب‪١‬ة ؤلاصتتصد الحجاز ة‬
‫‪132‬‬ ‫‪142‬‬ ‫‪104‬‬ ‫‪112‬‬ ‫‪137‬‬ ‫اطحددات ػب‪١‬ة ؤلاصتتصد الحجاز ة‬
‫‪143‬‬ ‫‪142‬‬ ‫‪106‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪117‬‬ ‫ثدز اإلاىً٘يم‬
‫جزجًب ال ــدولت مً مجموع ‪ 032‬دولت‬ ‫مؤشز الخطور الخكىولوجي‬

‫‪75‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬سوهام بادي ‪ /‬د‪.‬خديجة بوخالفة‬

‫موريطاهيا‬ ‫ليبيا‬ ‫املغزب‬ ‫جووس‬ ‫الجشائز‬
‫‪006‬‬ ‫‪81‬‬ ‫‪61‬‬ ‫‪70‬‬ ‫‪015‬‬
‫‪90‬‬ ‫‪10‬‬ ‫‪45‬‬ ‫‪65‬‬ ‫‪93‬‬ ‫اػتتا‪٠‬ات الهاث‪ ٙ‬ام ى‪٤‬‬
‫‪128‬‬ ‫‪108‬‬ ‫‪59‬‬ ‫‪78‬‬ ‫‪108‬‬ ‫ألاٗساد الرر يظحددمىم ؤلاصتتصد‬
‫ُ ر ر ررداد ألاط ر ر ررس الت ر ر رري ث ل ر ر رر‪ ٣‬جه ر ر ررصش ‪ ٟ‬بير ر ر ررىثس‬

‫مؤشزالافزاد‬
‫‪132‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪69‬‬ ‫‪91‬‬ ‫‪89‬‬
‫تخـية‬
‫‪128‬‬ ‫‪97‬‬ ‫‪64‬‬ ‫‪93‬‬ ‫‪84‬‬ ‫ألاطس ش ‪ /‬الن٘اذ ل صتتصد‬
‫‪120‬‬ ‫‪108‬‬ ‫‪94‬‬ ‫‪83‬‬ ‫‪88‬‬ ‫ؤلاصتتصد ذات النوا‪ ٚ‬الِس م السا د‬
‫‪108‬‬ ‫‪89‬‬ ‫‪70‬‬ ‫‪132‬‬ ‫صصتتصد ذات النوا‪ ٚ‬الِس م اإلاحن‪ٜ‬ز‬
‫‪112‬‬ ‫‪101‬‬ ‫‪92‬‬ ‫‪65‬‬ ‫‪115‬‬ ‫اطحددات الؼب‪٢‬ات صجح اُية صٗتتاكية‬
‫جزجًب ال ــدولت مً مجموع ‪ 032‬دولت‬
‫موريطاهيا‬ ‫ليبيا‬ ‫الجشائز جووس املغزب‬ ‫مؤشز الخطور الخكىولوجي‬
‫‪027‬‬ ‫‪032‬‬ ‫‪30‬‬ ‫‪47‬‬ ‫‪017‬‬
‫ه يررة ث‪١‬نىلىجيررا اإلاِلىمررات وصثـررافت لس ررة‬
‫‪134‬‬ ‫‪143‬‬ ‫‪47‬‬ ‫‪86‬‬ ‫‪116‬‬

‫مؤشزالحكومت‬
‫ح‪٢‬ىمية‬
‫‪135‬‬ ‫‪138‬‬ ‫‪30‬‬ ‫‪39‬‬ ‫‪133‬‬ ‫مرػس ودمة ىا ة ال ‪٢‬ىمة‬
‫‪118‬‬ ‫‪143‬‬ ‫‪51‬‬ ‫‪86‬‬ ‫‪125‬‬ ‫النجاح ال ‪٢‬ىمي ي جِص ص ث‪١‬نىلىجيا اإلاِلىمات‬
‫وصثـافت‬
‫‪The Global Information Technology Report 2015‬‬
‫‪http://www3.weforum.org/docs/WEF_Global_IT_Report_2015.pdf‬‬

‫ا‪ٟ‬خار ر د ر ررىزش اإلاِلىم ررات ا‪ٛ‬حـ ررادرات الِ ررالمل و زٓ ررد اإلارطظ ررات ر ر ُ رردت ثجاه ررز ه ي ب ررال‬
‫ودوزهررا الِ٘ررا‪ ٤‬ير ثح‪ٜ‬يرر‪ ٝ‬ألازنمرراحل واإلايررزش الحناٗظرريةل و لصم بررا إُررادش النٌررس ير الوررس‪ ٚ‬و ألاطررالي‬
‫اإلاحبِ ررة ي ر اإلاِ ررام ت الحجاز ررة ‪ٟ‬ساشل ‪2010‬ت ل حي ررث ل ررم يِ ررد ل رردي مرطظ ررات ألاُ ررا‪ٓ ٤‬ي ررت وي رراز‬
‫اطررحددات هرررل الح‪١‬نىلىجيررا وصُح رراد ُل بررا‪ٜٗ .‬ررد طرراُدت ُ ر ثىريرر‪ ٝ‬الِ ‪ٛ‬ررات مر جررز ؤلاطرساَ‬
‫ر دال الحب رراد‪ ٤‬الحج ررازن و رج رراد الي ررة لحب رراد‪ ٤‬البياص ررات و اإلاِلىم ررات داو ررز مرطظ ررات ألاُ ررا‪ ٤‬ونم رريم‬
‫مرطظررات ألاُ ررا‪ ٤‬ير حررد ذايبررال ونمرريم مرطظررات ألاُ ررا‪ ٤‬والِ ر لل ُر هس رر‪ ٝ‬الرسنمى ؤلالي‪١‬تتونري‬
‫الرن حيعجز الِ لية الحجاز ة‪.‬‬
‫ٗ رردو‪ ٤‬اإلأ ررسع الِسب رري ف ررد ام ث‪ ٢‬ررىم كر ر اإلاؼ ررهد ص‪ٛ‬حـ ررادن الِ ررال ي ال رردرث ال رررن ث رراح له ررا‬
‫ت‬
‫ً ررسوٖ جدر رردش ر بن ر م ث٘ه ه ررا وثح‪١‬ي رر‪ ٙ‬مِه ررال ل ررم جِ ررد ألادوات صُحيادر ررة الت رري اُح رردت ُل ب ررا‬
‫اإلارطظات ي الظا ‪٠ ٝ‬اٗية اليىتل ٗ د لنا آلام م نِح د ُ حلى‪ ٤‬ث‪١‬نىلىجيا اإلاِلىمات ولنع‬
‫ٗ‪ ٜ‬ر ررى ‪ِٟ‬ام ر ررز مظ ر رراُد ل‪ٜ‬و ر رراَ ألاُ ر ررا‪ ٤‬و ص ر ررا ‪ِٟ‬ام ر ررز طا ر ر ي ب ر رردٖ ر ر ثو ر ررى س وو ر ررى الن ر ررى‬
‫صطتتاثيجية‪ .‬م و ‪ ٤‬ما رٌهس ي الجدو‪ ٤‬ر ‪ ١‬م حٌة ما ر ‪:‬‬
‫‪76‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬

‫املغرب‪:‬‬
‫ثـ ر ر رردزت اإلأ ر ر ررسع التتثن ر ر ر ال ظ ر ر رربة ل ر ر رردو‪ ٤‬اإلأ ر ر ررسع الِسب ر ر رري ي ر ر ر مرػ ر ر ررس صصخؼ ر ر رراز وصط ر ر ررحددات‬
‫الح‪١‬نىلى صُ ررا‪ ٤‬لال ‪٢‬ىم ررةل صٗ رسادت ول‪ ١‬ر ساث ر مح ر وسش ال ظ رربة للِ ررالم م ر مج ررىَ ‪143‬‬
‫دولة حيرث جرجلد اإلاساثر ‪41‬ل‪70‬ل‪105‬تُ ر الحرىا وام ‪٠‬اصرد هررل اإلاساثر ٓيرت مشرجِة اإلا‪ٜ‬ازصرة‬
‫م ررّ ال‪١‬سي ررت مر ر ال ؼ رراهات الت رري ُسٗه ررا ‪ٛ‬و رراَ صثـ ررافت وث‪١‬نىلىجي ررا اإلاِلىم ررات ير ر اإلأ ررسعل ل‪ ٜ‬ررد‬
‫ُ رردت الجهررات اإلاظرررولة ي ر اإلأررسع ر نِرراغ الـررادزات ي ر ثوررى س ‪ٛ‬ورراَ ث‪١‬نىلىجيررا اإلاِلىمررات‬
‫وصثـررا‪ ُ ٤‬ر اإلاظررحىي الرردو ل وذلرر‪ ٣‬ير هرراز اطررتتاثيجية اإلاىا‪ٟ‬بررة والتررتو دوليررا إلا‪ٜ‬رراوفت ‪ٛ‬ورراَ‬
‫صُ ررا‪ .٤‬و حج رره اإلأ ررسع ُب ررت ه رررل اإلاب ررادزش صح ررى مىا‪ٟ‬ب ررة اإلا‪ ٜ‬رراوفت الىهني ررة ير ر ‪ٛ‬و رراَ ث‪١‬نىلىجي ررا‬
‫اإلاِلىمات وصثـا‪ ٤‬و ه ‪ ٚ‬ل‪ٜ‬الات وٗسؾ ُ ا‪ ٤‬مّ اإلاظحىزدر ل واإلاىشُيمل وٗراُ صثـرافت‬
‫البِدر ررة وم ررصودن الخ رردمات ام لي رريم‪ .‬وط ررحدى‪ ٤‬ه رررل اإلاه ررة رل ررا ث‪ ٜ‬رردرم ُ ررسق ودم ررة ؤلاصتتص ررد‬
‫اإلأسنميررة ير الظررى‪ ٚ‬ؤلاٗس ‪ٜ‬يررة‪ .‬و‪ ٟ‬ررا هررى مِررسوٖ ٗالظررى‪ ٚ‬اإلأسبرري ر حرراش ِرردد مر الِىامررز الجاذ ررة‬
‫ل طخس از رحجظد سشها ي البىا ة صيىشل‪2016‬ت‪:‬‬
‫‪ -‬الس ررة ال ‪٢‬ىمي ررة اإلأسنمي ررة الو ىح ررة لحن ي ررة وثو ررى س الب ي ررة الحححي ررة ‪2020-2015‬ل وه ررى م ررا‬
‫رحول ال‪١‬سيت م الخبتات اإلاحدــة وال‪٢‬ىادز البؼس ة اإلاح يزش ي ال‪ٜ‬واَ الس‪ ٛ‬ي‪.‬‬
‫‪ -‬مجه ررىدات ال ‪٢‬ىم ررة لح ررىٗيت الِ ال ررة اإلا رراهسشل وذل رر‪ ٣‬مر ر ور ر ‪ ٤‬نؼ ررال م رردازض لحِل رريم صٌ ررم‬
‫اإلاِلىماتل و ٗ‪١‬سش زائدش ثدُم ثدس ‪ 10‬افٖ مهندض و ‪ُ ٤‬امي ‪.2016 -2015‬‬
‫‪ -‬ر ح رراش ‪ٛ‬و رراَ صثـ ررافت وث‪١‬نىلىجي ررا اإلاِلىم ررات اإلأسب رري ر هس جؼ ررسيِية و‪ٛ‬اصىصي ررة وثنٌي ي ررة‬
‫ثحررد مٌلررة ال٘يدزاليررة اإلأسنميررة لح‪١‬نىلىجيررا اإلاِلىمررات و ر الجهررة الترري ثلررم ‪ ٟ‬ررت م ر ‪250‬‬
‫ػس‪ٟ‬ة مٔسنمية محدــة‪.‬‬
‫ٗبِد ثحس س ‪ٛ‬واَ صثـافت مات ال٘اُليم ي ال‪ٜ‬واَ الخاؾ ومنج الِدرد م السوف ير مجرا‪٤‬‬
‫الهرراث‪ ٙ‬ام ررى‪ ٤‬والسا ررد وي ر مجررا‪ ٤‬صثـررافت ُبررت ألا‪ ٛ‬رراز الـررناُية لؼررس‪٠‬ات وهنيررة ودوليررة ل‬
‫طر رراهم ي ر ر ولر رر‪ ٝ‬من ر ررا مناٗظر ررة ‪ ٛ‬ر ررىنل اطر ررح٘اد من ر رره اإلاىاهنر ررىم اإلا‪ٜ‬بل ر ررىم ُ ر ر مدحل ر رر‪ ٙ‬و ر رردمات‬
‫صثـررافت وال رسنمى ؼررب‪١‬ة ؤلاصتتصرردل حيررث م الخرردمات ثوررىزت ؼرر‪٢‬ز ‪ٟ‬بيررتل واصد٘لررد طررِاز‬
‫اإلا‪٢‬اإلا ررات‪ .‬حي ررث ررد اإلأ ررسع يِ ررسٖ ه٘ ررسش صىُي ررة ي ر مج ررا‪ ٤‬صثـ ررافت ي ر ‪ ٛ‬ررز م ر ُؼ ررس ط ررنىاتل‬
‫ى‬
‫جِلحرره اليررىت ٗرراُ واؿررة و ر ‪ ٤‬ال٘تررتش اإلا حرردش مررا رريم طررنة ‪ 2013‬وطررنة ‪ 2014‬نظرربة ص ررى لٔررد‬
‫‪ %3.1‬البن رر‪ ٣‬ال رردو ل‪2016‬تل ومر ر اإلاحى‪ ٛ‬ررّ م ثحج رراوش نظ رربة ص ررىل ه رررا ال ررس‪ٛ‬م ور ر ‪ ٤‬الظ ررنىات‬
‫ال‪ٜ‬ادمررة و رسنمى ه رررا صصحِ رراغ ال‪ٜ‬ررىن ل‪ٜ‬و رراَ صثـ ررافت ي ر اإلأررسعل الظ ررلى‪ ٞ‬ال٘ ررسدن لل ٔازنم ررةل‬
‫ال رررر ؿ رربحىا ر ررسوم ي ر ث‪ٜ‬ني ررات صثـ ررا‪ ٤‬امخحل٘ ررة ىا ررة للحىاؿ ررز وثن٘ي ررر ألاُ ررا‪ ٤‬والىل ررى ر‬
‫ى‬
‫اإلاِلىمةل حيث م مج ىُة م الخدمات لم جِد ح‪١‬سا ُ اإلارطظات واإلا‪ٜ‬اوفت ٗ‪ٜ‬ى‪.‬‬

‫‪77‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬سوهام بادي ‪ /‬د‪.‬خديجة بوخالفة‬

‫تونص‪:‬‬
‫ج ررجلد ث ررىنع م ر ر ور ر ‪ ٤‬اإلارػر رسات ال٘سُير ررة لل رػ ررس السئنسر ر ي الخر رراؾ افط ررحددات وصصخؼر رراز‬
‫الح‪١‬نىل ررى اإلاساث ر الحالي ررة ُ ر الح ررىا ‪58‬ل‪81‬ل‪106‬تم ر مج ررىَ ‪ 143‬دول ررة ط ررنة ‪. 2015‬يِحب ررت‬
‫دال ُ ر ر الـ ررِيد‬ ‫‪ٛ‬و رراَ ث‪١‬نىلىجي ررا صثـ ررافت واإلاِلىم ررات الحىنسر ر ي مر ر حظر ر ال‪ٜ‬واُ ررات ى‬
‫ص‪ٛ‬حـررادن اإلأررازبي ير الِؼررس ة ألاويررتشل حيررث ح‪ٜٜ‬ررد نظرربة ص ررى طررنىن لل‪ٜ‬ي ررة اإلالرراٗة لل‪ٜ‬ورراَ‬
‫ث‪ٜ‬ررازع ‪%17‬ل مظرراه ة ظرربة ‪ %10‬ير صطررخس ازات ررالب د ونم ظرربة ‪ %12‬ير ولرر‪ ٝ‬مررىاه الؼررٔز‬
‫ى‬
‫مس‪ٟ‬ررص اٗس ‪ٜ‬ي ررة للدزاط ررات والبح ررىذ الظياط رريةل‪2016‬ت‪ .‬ه رررا ألادال م رراشا‪ ٤‬رت ررت‪ ٞ‬مج رراف للححظ رريمل‬
‫ى‬
‫واؿة ٗي ا رحِل‪ ٝ‬الب يرة الحححيرة ل ثـرافت والخردمات اإلاسثبورة زبرا‪ ٟ .‬را م السٗرّ مر م‪٢‬اصيرات‬
‫الكب ر ررىق الس‪ٜ‬اٗ ر ررة الس‪ ٛ‬ي ر ررة وثس‪ٛ‬ي ر ررة الؼ ر ررس‪٠‬ات الِامل ر ررة ال‪ٜ‬و ر رراَ الح‪١‬نىل ر ررى و صٌ ر ررة اإلاِلىم ر ررات‬
‫ت‬
‫اإلاحِامررز رره ي ر اإلانٌ ررة ألاوزونميررة للحِرراوم‬ ‫ال ‪٢‬ىميررة وثوررى س ؤلاهرراز الخؼررسي ليتث‪ٜ‬رري ر اإلاظررحىي‬
‫ص‪ٛ‬حـرادن والحن يرةل ث سرز الِىامررز ألاطاطرية ال اطر ة ير جظررسيّ الن رىل وف ردحلر‪ ٙ‬ارنرام ير م‬
‫ه رررا ال‪ٜ‬و راَ اط ررتتاثيل لحن ي ررة ص‪ٛ‬حـ رراد الحىنس ر ي ‪ ٢‬ررز م‪٢‬ىصاث ررهل حي ررث ثب‪ ٜ‬ررب م‪٢‬اصي ررات ثـ رردرس‬
‫الخرردمات ر ال٘لررال ألاوزو‪-‬محىطرروي هامررة للٔارررةل ‪ ٟ‬ررا ثب‪ٜ‬ررب ‪ٛ‬رردزش ثررىنع ُ ر صلححررا‪ ٚ‬ررالسىزش‬
‫الـناُية السالسة م الباع ال‪١‬بيت ي اإلاحناو‪.٤‬‬
‫ٗ‪ٜ‬د ُ لد الدولة ُ ثىٗيت ‪٠‬ز ؤلام‪٢‬اصيات والجهد ليحىٗس ي ثىنع منا م ئرم إلا ازطرة مسرز هررل‬
‫صنؼرروة اإلاسثبوررة ح‪١‬نىلىجيررا اإلاِلىمررات وصثـررا‪ٗ. ٤‬اف‪ٛ‬حـرراد الس‪ ٛ‬رري هررى ر‪ٜ‬اٗررة جدررردشل وثىجرره‬
‫جدرررد إلا ازطررة ألانؼرروة ص‪ٛ‬حـررادرة ف ررد م رـرربج ر‪ٜ‬اٗررة ل‪٢‬ررز ال٘رراُليم ص‪ٛ‬حـررادريم ي ر ثررىنع‬
‫اُحباز م الِالم رح‪ٜ‬دت ظسُة ي هرا امجا‪ ٤‬وف د م مىا‪ٟ‬بة ‪٠‬ز الحوىزات ال اؿلة‪.‬‬
‫اجلزائر‪:‬‬
‫ث‪ٜ‬ردز ُرردد اإلاؼررازيّ اإلااررجلة لرردي الى‪٠‬الررة الىهنيررة لحوررى س صطررخس از ل٘تررتش ‪ 2015- 2002‬ير ‪ٛ‬ورراَ‬
‫ث‪١‬نىلىجيررا اإلاِلىمررات وصثـررافت ع ‪ 171‬مؼررسوَ‪ .‬اإلاـرردز‪ 9‬وسارة البريــد وجكىولوجيــا املعتومــاث‬
‫والاجص ــا ث ُ رردد مناؿ ر ر الؼ ررٔز‪ 9748‬ز‪ ٛ‬ررم ألاُ ررا‪ ٤‬اإلالير رراز دوفز‪ 5،5‬ث‪ ٜ‬رردز صطر ررخس ازات‬
‫ؤلاج اليررة إلاؼررٔ ومحِررام ػررب‪٢‬ات الهىاثرر‪ ٙ‬الخلى ررة الس رررة والترري جررجلد ير وحررات الظررنة اإلااليررة‬
‫‪ 2014‬م ررا ر‪ ٜ‬ررازع ‪ 713.724‬ملي رراز د الى‪٠‬ال ررة الىهني ررة لحو ررى س صط ررخس ازل‪2016‬ت ل ُ‪ ١‬ررع م ررا ث ررم‬
‫جاررجيله حتر ثرراز ‪ 2013/12/31‬ر ‪ 519.771‬مليرراز د ظرربة ص ررى وش ررادش ‪ٛ‬رردزها ‪ . ٪21‬ونمحظ ر‬
‫ألاز‪ ٛ‬ررات السط ر ية الت رري وٗسيب ررا وشازش البتر ررد وث‪١‬نىلىجي ررا ؤلاُ ر ت وصثـ ررا‪٤‬ل ر س ررز ‪ٛ‬و رراَ صثـ ررافت‬
‫الجصائسن ‪ %2.82‬م الناث ام ؤلاج ا للدولة الري لٕ ‪ 209‬مليازات دوفز الِات ‪ 2013‬وث مرز‬
‫ال ‪٢‬ىمة م رح‪ ٜٝ‬نظبة ص ى ُند ‪ %8‬حلى‪ ٤‬الِات ‪٘ 2015‬لز ضخ اطخس ازات جدردش ‪ٜ‬ي ة ‪3‬‬
‫ملي ررازات دوفز ير ر ال‪ٜ‬و رراَ لح هي ررز الب ي ررة الحححي ررة وثىط رريّ ‪ٛ‬اُ رردش زنم ررى الِ ر ر ل الح‪١‬نىلىجي ررات‬
‫ال درسة وهسح ودمة الجيز السالث للهاث‪ ٙ‬الجىا‪ ٤‬منرر النـر‪ ٙ‬السراني مر الِرات ‪ 2013‬والؼرسوَ‬

‫‪78‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ير جظررى ‪ ٝ‬الجيررز السا ررّ ُ ر ػررب‪١‬ة الهرراث‪ ٙ‬ألازلر ي دارررة م ر النـرر‪ ٙ‬السرراني م ر الِررات ‪ .2014‬م‬
‫صطخس ازات الجدردش ير ‪ٛ‬وراَ صثـرافت طرح ‪ ١‬مر ولر‪ 100 ٝ‬لر‪ ٙ‬وًي٘رة مباػرسش و‪ 300‬لر‪ٙ‬‬
‫وًي٘ ررة ٓي ررت مباػ ررسش ور ر ‪ ٤‬الظ ررنىات الخ ظ ررة اإلا‪ٜ‬بل ررةل وث‪ ٜ‬رردز صححياج ررات الظ ررنى ة مر ر اإلا ررىازد‬
‫البؼررس ة ‪ 20‬لرر‪ ٙ‬نظ ر ة ر ٓارررة‪ 2020‬ل٘ رسا‪ٚ‬ل ‪2014‬ت لظررد اححياجررات ال‪ٜ‬ورراَ طررىال ي ر مجررا‪٤‬‬
‫ث‪١‬نىلىجي ررا صثـ ررا‪ ٤‬و و رردمات البتر ررد امخحل٘ ررة‪ .‬وجؼ رريت ز‪ ٛ‬ررات وشازش البتر ررد وث‪١‬نىلىجي ررات ؤلاُ ر ت‬
‫وصثـررا‪ ٤‬ررالجصائس ر اط ررخس از ‪ 12‬مليرراز دوفز ي ر ال‪ٜ‬ورراَ الس‪ ٛ‬رري ي ر ٓلررىم الظررنىات الخ ظ ررة‬
‫اإلا‪ٜ‬بل ررة زب رردٖ جِ رريم اط ررحِ ا‪ ٤‬صصتتص ررد وث‪١‬نىلىجي ررات ؤلاُ ر ت وصثـ ررا‪ ٤‬لـ ررالمل ‪٠‬اٗ ررة اإلا ررىاهنيم‬
‫وثس‪ٛ‬ية الؼس ى الِس م ‪ ٟ‬حس‪ ٞ‬للن ى ص‪ٛ‬حـادن وول‪ ٝ‬درنامي‪١‬ية ثن ى ة للؼس ى الِس م‪.‬‬
‫ام الح‪١‬نىلىجيررات ال درسررة جؼ رر‪٢‬ز اللررام الىحيررد لدر ىم ررة ثوررىز اإلارطظررات ي ر ُـررسصا ال ررا‬
‫لوام ‪ ٠‬ررام ير ر الجصائ ررس ص ح ررٍ ثر ر وس اُح رراد آلبي ررة مرطظ ررايبا ُ ر ر ه رررل الح‪١‬نىلىجي ررةل ٗ رراحح ‪٤‬‬
‫اإلاساث ر صويررتش ‪116‬ل‪126‬ل‪137‬تي ر مدحلرر‪ ٙ‬اإلارػ رسات جؼرريت ىكررىح ا ر م ث‪١‬نىلىجيررات صُ ر ت‬
‫وصثـ ررا‪ ٤‬ل ررم جظ ررحِ ز ؼ رر‪٢‬ز ‪ ٠‬رراٖ م ر ه ررسٖ ٓلبي ررة اإلارطظ ررات الجصائس ررةل فط رري ا اإلارطظ ررات‬
‫الـٔيتش التي جؼ‪٢‬ز اطاض ال ظي ص‪ٛ‬حـادن وهرا جِلها منِصلة ُ الِالم الخاز ل وٓائبة ي‬
‫الظ ررى‪ ٚ‬الدولي ررة ظ ررب الِ رردد ال‪ٜ‬لي ررز م ر مىا‪ ٛ‬ررّ صصتتصن ررد ررد‪ ٤‬م ر اط ررحددات اإلاِسٗ ررة الس‪ ٛ‬ي ررةل‬
‫وادمرا ألادوات الِـرس ة ير جظرييت هرررل اإلارطظرات مر جرز ثوررى س سامجهرا وطياطر با الساميرة ر‬
‫الىؿى‪ ٤‬هداٗها ي اإلاظح‪ٜ‬بز‪.‬‬
‫ٗ‪ ٜ‬ررد ؿ رراز ك ررسوز ا ُ ر ر مدحل رر‪ ٙ‬اإلارطظ ررات صُح رراد ُ ر ر ث‪١‬نىلىجي ررا ؤلاُر ر ت وصثـ ررا‪ ٤‬لتت‪ٛ‬ي ررة‬
‫طالي البحث الِل يل م جز الحوىز وص ح‪٢‬از وول‪ ٝ‬طالي جدردش جظراُد ُ ر جظرهيز مهرات‬
‫هرل اإلارطظات وطيت الِ ز ٗ با‪.‬‬
‫ٗالجصائس ف د ام ثساه ُ ر الححرىفت الح‪١‬نىلىجيرة والس‪ ٛ‬يرة ال‪١‬برتي ال اؿرلة ير الِرالم مر جرز‬
‫اوحـاز الوس ‪ ٝ‬صحى هداٗها اإلاظوسش ي مجا‪ ٤‬ث‪ٜ‬ى ة ص‪ٛ‬حـاد وثنىيِه واؿة م ما ثخيحره هررل‬
‫الححررىفت الح‪١‬نىلىجيررة م ر مصار ررا ي ر الحوررىز ل ررم ث‪ ١‬ر محاحررة ي ر الِ ررالم و ر ‪ ٤‬السررىزات الـ ررناُية‬
‫اإلااك ررية الت رري اط ررحٔل با ُ رردش دو‪ ٤‬ل٘ ررسق ز‪ ٛ‬ب ررال و‪ٟ‬ظ ر م‪٢‬اص ررة مسمى‪ ٛ‬ررة ُ ر الظ رراحة ص‪ٛ‬حـ ررادرة‬
‫الِاإلايةل ٗالجصائس ث ل‪٠ ٣‬ز اإلا‪ٜ‬ىمات اإلاىكىُية والخـىؿية التي ثح‪ٜ‬ي‪ ٝ‬لها هرا الحوىز‪.‬‬
‫ليبيا‪:‬‬
‫ال ظبة لليبيا التي ُاػد ًسوٗا ؿِبة ي الظنىات صويت ش ارست ُ مدحل‪ ٙ‬الجىاص الحن ى ة‬
‫وحيث ا با اححلد ث‪ٜ‬س با اإلاساث صويتش ي مدحل‪ ٙ‬الحـ ي٘ات الِاإلاية وم و ‪ ٤‬مرػرس صصخؼراز‬
‫الح‪١‬نىلى اححلد اإلاساث الحالية ُ الحرىا ‪141‬ل ‪92‬ل ‪143‬ت صُ را‪٤‬ل صٗرسادل ال ‪٢‬ىمرةتل وير‬
‫ى‬
‫هرررا الظرريا‪ ٚ‬ررسشت الحن يررة الح‪١‬نىلىجيررة حاليررا ُ ر ز ض ‪ٛ‬ائ ررة ولى ررات الحن يررة وووررى صص٘حرراح‬
‫حيث يظاهم ال‪ٜ‬واَ ألاه ي ليبيا ؼ‪٢‬ز جيرد و ولرد ال ‪٢‬ىمرة منرر منحـر‪ ٙ‬الخظرِي يات ه يرة‬

‫‪79‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬سوهام بادي ‪ /‬د‪.‬خديجة بوخالفة‬

‫واؿررة لحن يررة ث‪١‬نىلىجيررا صثـررا‪ ٤‬واإلاِلىمررات زبرردٖ انؼررال وثررىهيم ؿررناُة ُاليررة الح‪١‬نىلىجي ررا‬
‫ودُم الحىجه الحـدرسن ا الدو‪ ٤‬ألاٗس ‪ٜ‬ية امجراوزش اطرىش ربِم الردو‪ ٤‬الناميرة التري اطرحواُد‬
‫ثح‪ٜ‬ي ر رر‪ ٝ‬مـ ر ررادز ‪ٟ‬بي ر ررتش لل ر رردوز ال‪ ٜ‬ر ررىمي م ر ر و ر ر ‪ ٤‬الـ ر ررناُات واإلانحج ر ررات اإلاسثبو ر ررة ح‪١‬نىلىجي ر ررا‬
‫اإلاِلىمات والبتمجيات ‪.‬وهنا‪ُ ٞ‬دد م صُحبازات التي جِرصش ه رىح ليبيرا ير انؼرال وثرىهيم ؿرناُة‬
‫ُالي ررة الح‪١‬نىلىجي ررا ‪ٟ‬ب رردرز ثن ررىن زئنس ر ي م ر ه ه ررا‪ :‬اُ رردادها وامح ‪ٟ‬ه ررا ل‪ٜ‬اُ رردش ؼ ررس ة ُس ل ررة‬
‫ى‬
‫نظبيا م الِناؿس اإلادزنمة ي امجافت الِل ية والحنٌي ية وصداز ة و ثل‪ ٣‬الِناؿرس التري جِح رد‬
‫ى ى‬ ‫ى‬
‫ُل با طاطا الـناُات الح‪١‬نىلىجية ال درسة صخيجة ألم ليبيا ولد الحِليم اهح اما ‪ٟ‬بيتا و زطرلد‬
‫ال‪١‬سيت مكبم للدزاطة ي الخاز والحدز لح‪١‬سي‪ ٙ‬اإلاِسٗة ُ الح‪١‬نىلىجيا ال درسة ‪.‬‬
‫وامررا ُ ر ‪ٛ‬ورراَ صثـررافت ٗ‪ٜ‬ررد ‪ٛ‬امررد الؼررس‪ٟ‬ة الِامررة للبترررد وصثـررافت الظررل‪١‬ية وال طررل‪١‬ية ي ر‬
‫الظررنىات صويررتش حح ررز ُ ر ل ‪ٟ‬بيررت لحن يررة ث‪١‬نىلىجيررا صثـررا‪ ٤‬واإلاِلىمررات وصصح‪ٜ‬ررا‪ ٤‬ليبيررا ‪ ٟ‬ررا‬
‫ثحل الخوى الححى لية‪ .‬و ُ ر ذ مساحز ‪:‬‬
‫ا‬
‫أو ‪ :‬جط ــويزال يي ــت ساس ــيت‪ :‬م ر ج ررز ث ط ررنع ػ ررب‪١‬ة اثـ ررافت ٗائ‪ ٜ‬ررة الح‪ ٜ‬رردت لن‪ ٜ‬ررز اإلاِلىم ررات‬
‫وزنمى ليبيا الِالم و‪ٜٟ‬اُدش لبنال ؿناُات اإلاِلىمات مسز ؿناُة البتمجيات ‪.‬‬
‫ا‬
‫زاهيــا‪ 9‬الخىميــت البشــزيت‪ 9‬ي ر ه ررا صهرراز ثخب ر الدولررة الليبيررة ووررة ونمسصامجررا لح هيررز وثرردز لرر‪ٙ‬‬
‫ى‬
‫وصـ‪ ٙ‬محدزع طنى ا ُ مدحلر‪ ٙ‬ثوبي‪ٜ‬رات اإلاِلىمرات وصثـرا‪ ٤‬الحِراوم مرّ ُردد مر الؼرس‪٠‬ات‬
‫الِاإلاية‪ .‬م صاحيرة اورسي رد ت الؼرس‪ٟ‬ة الِامرة للبتررد وبِرم الجهرات ال ‪٢‬ىميرة ير ث طرنع مسا‪ٟ‬رص‬
‫ث‪١‬نىلىجيا اإلاِلىمات للؼباع ومسا‪ٟ‬ص وصىادن صه٘ا‪.٤‬‬
‫ا‬
‫ــي ال ــا ‪ :‬حي ررث رجظ ررد ه رردٖ جش ررجيّ الؼ ررس‪٠‬ات الجدر رردش ال رردوز‬ ‫زالث ــا‪ 9‬حش ــجيط اللط ــاع‬
‫ال ‪ ٢‬ررىمي ي ر ر دُر ررم ال ؼر رران الجدرر ررد م ر ر ور ر ‪ ٤‬الخؼر رراز‪ٟ‬يات الجدرر رردش وامر ررداد هر رررل الخؼر رراز‪ٟ‬يات‬
‫افمحياشات والخظهي ت ال شمة ل٘تتش اصح‪ٜ‬الية رحم ِدها ثب ي واٗد جدرد وهنا‪ ٞ‬ووة وصية إل‪ٛ‬امة‬
‫ال‪ٜ‬ررسي الر‪ٟ‬يررة ير ليبيررا و ر ثج ررّ جٔساير للؼررس‪٠‬ات صجنبيررة والىهنيررة الِاملررة ي ر مجررا‪ ٤‬صثـررا‪٤‬‬
‫واإلاِلىمات والتي ثحاو‪ ٤‬ال ‪٢‬ىمة م و لها ثىٗيت منا الِ ز اإلا ئم لحل‪ ٣‬الؼس‪٠‬ات ‪.‬‬
‫موريتانيا‪:‬‬
‫جررجلد مىز حاصيررا مر و ر ‪ ٤‬التتثنر الِررال ي اإلاساث ر الحاليررة ‪132‬ل‪138‬ل‪117‬ت ال ظرربة لل رػ رسات‬
‫الس رررة صُ ررا‪٤‬ل صٗ رسادل ال ‪٢‬ىمررةتو هبِررا ثـررن‪ ٙ‬ك ر اإلاساث ر صويررتش ل ٗرراإلا حٍ اصرره حت ر‬
‫بارة الِ‪ٜ‬د ألاويت م ال‪ٜ‬سم اإلاال يل ‪٠‬اصد اإلاردم اإلاىز حاصيرةل را ٗ برا الِاؿر ة صىا‪ٟ‬ؼرىنل ث٘ح‪ٜ‬رس‬
‫ى‬
‫ودمات الهاث‪ ٙ‬ام ى‪ ٤‬وؤلاصتتصدل وهرا ما رجِز اإلاىز حاصييم مِصوليم نظبيا ُ الِالم‪ .‬ل‪١‬‬
‫ودم ررة ؤلاصتتص ررد الت رري دول ررد ر ر ال ررب د ُ ررات ‪ 1997‬ألا ررى ح ررد ُب رردل‪2017‬ت ررد ت ثنخؼ ررس ررىثيتش‬
‫طسيِة ٘لز دورى‪ ٤‬ػرس‪٠‬ات اثـرا‪ ٤‬ثخنراٗع ير ا‪ٟ‬خظراع الِ ر ل مظرح٘يدش مر زٓبرة اإلاىز حراصييم‬

‫‪80‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫الِ ي‪ٜ‬ة ير ا‪ٟ‬خؼراٖ هررا الِرالم الجدررد الررن ؿربج ررررس ُ ر د‪ ٚ‬ث٘اؿريز حيراش ال٘رسد وامجح رّ‬
‫ي مىز حاصيا‪.‬‬
‫شكل‪911‬الاستراجيجياث الوطىيت لخكىولوجيا املعتوماث والاجصا ث في بتدان املغزب العزبي‬
‫(صمم اإلاححدشل‪2015‬ت‬

‫حسميت الاستراجيجيت‬

‫حسميت الاستراجيجيت‬

‫الاستراجيجيت الاولى‬
‫الخلدم ا ملحزس في‬

‫الجهت املسؤولت‬

‫الجهت املسؤولت‬

‫الجهت املسؤولت‬
‫حسميت احدر‬

‫سىت اعخماد‬
‫استراجيجيت‬
‫الخىفيذ‬

‫الثاهيت‬

‫الاولى‬
‫وازش الـناُة‬ ‫اإلأسع‬
‫والحجازش‬ ‫اإلأسع الس‪ ٛ‬ي‬
‫جيد‬
‫الح‪١‬نىلىجيات‬ ‫‪2013‬‬
‫ال درسة‬
‫امخوى‬ ‫ثىنع‬
‫وشازش الحِليم‬
‫صطتتاثيل‬
‫الِا والبحث‬
‫الىه ي ل‪ٜ‬واَ‬
‫الِل ي‬
‫وطى‬ ‫صثـافت‬
‫وث‪١‬نىلىجيا‬
‫وث‪١‬نىلىجيا‬
‫اإلاِلىمات‬
‫اإلاِلىمات ثىنع‬
‫وصثـا‪٤‬‬
‫الس‪ ٛ‬ية ‪2018‬ت‬
‫وشازش صثـافت‬ ‫مبادزش ليبيا‬ ‫وشازش‬ ‫‪2013‬‬ ‫ليبيا‬
‫واإلاِلىماثية‬ ‫ؤلال‪١‬تتوصية‬ ‫صثـافت‬
‫واإلاِلىماثية‬

‫الجصائر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ررس وشازش البترر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ررد محدود‬ ‫الجصائس‬
‫ؤلال‪١‬تتوصير ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ررة وصثـ ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ررافت‬
‫وث‪١‬نىلىجي ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ررا‬ ‫‪2013‬‬
‫اإلاِلىمات‬

‫ر ررالسٓم م ر ر وجر ررىد اطر ررتتاثيجيات ُ ر ر مظر ررحىي ج ير ررّ دو‪ ٤‬اإلأر ررسع الِسبر رري ص اصنر ررا نار ررجز وجر رره‬
‫اللِ‪ ُ ٙ‬مظحىي ثن٘ير هرل صطتتاثيجيات‪:‬‬
‫‪ ‬كِ‪ ٙ‬السنمى يم وكّ صطتتاثيجيات وثوبي‪ٜ‬ها‪.‬‬
‫‪ ‬كِ‪ ٙ‬الحنآم يم ثل‪ ٣‬صطتتاثيجيات وألاولى ات الىهنية‪.‬‬

‫‪81‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬سوهام بادي ‪ /‬د‪.‬خديجة بوخالفة‬

‫ى‬
‫‪ ‬وكِ‪ ٙ‬الحِاوم ٗي ا يم دو‪ ٤‬اإلأسع الِسبي ُ ىما‪.‬‬
‫‪ُ ‬دت لىْ الحِاوم يم الجهات الىهنية اإلاِنية خن٘ير الخوى واإلاؼازيّ مظحىي الخؼاز‪ٟ‬يةت‪.‬‬
‫‪ ‬اٗح‪ٜ‬از صٌ ة السؿد واإلاحا ِة لحن٘ير صطتتاثيجيات والخوى اإلارػسات الِ لية والبياصات‬
‫الد‪ٛ‬ي‪ٜ‬ة‪.‬‬
‫اإلان٘ررش ل طرتتاثيجيات ووورى الِ رز‬ ‫‪ُ ‬ردت ثجرانع منهجيرة الِ رز ير ال‪ٜ‬واُرات امخحل٘رة ذ‬
‫اإلانبس‪ٜ‬ة ُكبال وكِ‪ ٙ‬الح ظي‪ٗ ٝ‬ي ا يكبا‪.‬‬
‫ى‬ ‫ى‬
‫مررّ الٌررسوٖ الترري ُاػ ر با مررروسا دو‪ ٤‬اإلأررسع الِسبرريل ‪٠‬ررام ُل بررا م ثجررد رردر من‪ٜ‬رررا ِررد الس‪٠‬ررىد‬
‫الرررن صررح ُ ر ِررم السررىزات الؼررِبية والٌررسوٖ صمنيررة ل ٗ‪٢‬ررام الحىجرره ر ش ررادش ودُررم ال س‪ٟ‬ررة‬
‫ى‬
‫صط ررخس از ة ي ر ‪ٛ‬و رراَ ث‪١‬نىلىجي ررا اإلاِلىم ررات ه ررى ال ررز ألاط ررسَ وألا‪ ٟ‬ررت ث ر ريتا‪ .‬ل رررل‪ ٣‬ثج ر الحىج رره‬
‫ال ‪ ٢‬ر ررىمي صح ر ررى صصح‪ ٜ‬ر ررا‪ ٤‬ر ر ص‪ٛ‬حـ ر رراد الس‪ ٛ‬ر رري م ر ر و ر ر ‪ ٤‬ثِ٘ي ر ررز دوات ث‪١‬نىلىجي ر ررا اإلاِلىم ر ررات‬
‫وصثـافت ي ‪٠‬اٗة امجافت وذل‪ ٣‬م و ‪:٤‬‬
‫‪ ‬ثن ية الب الحححية لح‪١‬نىلىجيا اإلاِلىمات‪:‬‬
‫‪ -‬نؼ ررس ور رردمات صثـر ررافت والخر رردمات الهاث٘ير ررة ل‪٢‬اٗ ررة الحج ِر ررات الظر رر‪٢‬اصية وثحظر رريم هر رررل‬
‫الخ رردمات وثد٘ رريم ‪٠‬ل٘ ب ررا لح‪ ٢‬ررىم ي ر محن رراو‪ ٤‬ج ي ررّ اإلا ررىاهنيم والظ ر صح ررى يبي ررة الب ي ررة‬
‫الحححية ال شمة ل ثـافت وث‪ٜ‬نية اإلاِلىمات اناجاما مرّ هرداٖ الس رة صطرتتاثيجية لردو‪٤‬‬
‫اإلأسع الِسبي‪.‬‬
‫‪ -‬الِ رز ُ ر ثحرردرث وثوررى س ورردمات صثـررافت والخردمات الهاث٘يررة ُر هس رر‪ ٝ‬نؼررال ػررب‪١‬ة‬
‫زئنظررية ز‪ ٛ‬يررة ُ ر اإلاظررحىي الررىه ي لل ر ام طررهىلة ص‪ٜ‬ررز البياصررات واإلاِلىمررات ووكررّ اليررة‬
‫فطررح ساز ثرردٗ‪ ٝ‬صطررخس ازات الِامررة والخاؿررة لححرردرث الب يررة وواؿررة ػررب‪٢‬ات صثـررافت‬
‫ُ ِد‪.‬‬
‫‪ -‬جش ررجيّ اط ررحددات ث‪١‬نىلىجي ررا صثـ ررافت واإلاِلىم ررات ل رردُم ثوبي‪ ٜ‬ررات الحن ي ررة ص‪ٛ‬حـ ررادرة‬
‫وصجح اُي ررة اإلك رراٗة ر ر الِ ررز ُ ر ر ثىط رريّ مج ررافت البح ررث الحوبي‪ ٜ‬رري والحو ررى س وص‪ ٜ‬ررز‬
‫الح‪١‬نىلىجيا‪.‬‬
‫‪ -‬ثىطيّ وثحدرث الب ية الحححية ل ثـافت ُ ِد إلرـا‪ ٤‬ودمة صثـافت ر الحج ِرات‬
‫الظ‪٢‬اصية اإلانخؼسش ي صحال دو‪ ٤‬اإلأسع الِسبي‪.‬‬
‫‪ -‬ثد٘رريم ث‪٢‬ل٘ررة صطررحددات ير ص‪ٜ‬ررز اإلاِلىمررات مررّ وكررّ ووررى لسٗررّ مِررد‪ ٤‬اصخؼرراز الخوررىن‬
‫الهاث٘ية والحىطّ ي اطحددات ث‪ٜ‬نيات الؼب‪١‬ة الر‪ٟ‬ية وجظهي ت الخدمات الهاث٘ية‪.‬‬
‫‪ ‬سيادة شزكاث اللطاع ال ا و جيشيط السوق الداخ ي‪9‬‬
‫ش ادش ػرس‪٠‬ات ال‪ٜ‬وراَ الخراؾ س طر اله و ُ الرهل وش رادش ؤلاصحرا ير مجرا‪ ٤‬صثـرافت و ث‪١‬نىلىجيرا‬
‫اإلاِلىمررات جِحبررت رلررا مر ألاطررالي اإلاِح رردش ير صطررخس از‪ ٟ .‬ررا ر ‪١‬ر اُحبرراز ‪ٛ‬امررة مؼررازيّ ث‪ٜ‬ررىت‬

‫‪82‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ح ؼرريى الظررى‪ ٚ‬الررداو ونؼررس الررىو الح‪١‬نىلررى واإلاِلىمرراجي وث ؼرريى طررى‪ ٚ‬الحـرردرس الخرراز‬
‫وهرا دوزل رححا ‪ٛ‬اُدش ‪ٛ‬ى ة ثح سز ي وجىد طى‪ ٚ‬مح نؼى لهرل اإلانحجاتل وهرا ر‪ُ ّٜ‬‬
‫‪٠‬اهز ال‪ٜ‬واَ ال ‪٢‬ىمي الرن ف د ُليه م رخب مؼازيّ ث‪١‬نىلىجية محوىزش ث‪ٜ‬ىت ح ؼيى الظى‪ٚ‬‬
‫الداو لل نحجات الح‪١‬نىلىجية‪ .‬وهرا م و ‪:٤‬‬
‫‪ -‬مِالجة ‪ٛ‬ـىز الح ى ز ال ‪٢‬ىمي‪.‬‬
‫‪ -‬ؤلاطرساَ ِررد‪ ٤‬الن رى ص‪ٛ‬حـررادن و صجح رراو ‪.‬‬
‫‪ -‬زٗ ر ررّ ‪ ٟ٘‬ر ررالش جؼٔي ر ررز اإلاساٗ ر رر‪ ٝ‬الِام ر ررة ص‪ٛ‬حـر ررادرة ومظح ر ررىي مؼسوُ ر ررات الحن ي ر ررة صجح اُير ررة‬
‫وال‪ٜ‬ىمية‪.‬‬
‫‪ -‬ص‪ٜ‬ز الح‪١‬نىلىجيررا ال درسرة‪.‬‬
‫‪ -‬ثىطيررّ اإلال‪١‬ية الخاؿة والحىج رره صحررى ا‪ٛ‬حـادرات الظى‪.ٚ‬‬
‫‪ -‬ث ؼيرى ط ررى‪ ٚ‬اإلا ررا‪ ٤‬ام ليررة‪.‬‬
‫‪ ‬حشجيط الاسدثماراث جىبيت‪9‬‬
‫ر ‪ ١‬ر ر اُح ر رراد طر ررلىع جشر ررجيّ صطر ررخس ازات ألاجنبير ررة ُ ر ر هس ر رر‪ ٝ‬الحِس ر رر‪ ٙ‬ال اجير ررات د‪ٛ‬ر ررة ل‬
‫وجِس رر‪ ٙ‬زج ررا‪ ٤‬ألاُ ررا‪ ٤‬ررال٘سؾ صط ررخس از ة اإلاح ررىٗسش ي ر مج ررا‪ ٤‬ث‪١‬نىلىجي ررا اإلاِلىم ررات وذل رر‪ ٣‬ررد‬
‫الجظ ررىز م ررّ الؼ ررس‪٠‬ات ألاجنبي ررة ذات الظر ر ِة الِاإلاي ررة ير ر مجاله ررا وث ؼ رريى الحِ رراوم مِه ررال ذ م‬
‫الححال٘ات الدولية طىال مّ دو‪ِ ٤‬يكبا و مّ ػس‪٠‬ات ُ ‪ٛ‬ة ر سز حد الىطائز اإلا‪ٜ‬بىلة واإلاظلم‬
‫زبرا لحىًير‪ ٙ‬الح‪١‬نىلىجيرا ول صردما الح‪١‬نىلرى مرّ ‪ٜ‬يرة الِرالم‪ ٟ .‬را ف ر ‪١‬ر م صحجاهرز طررلىع‬
‫جشجيّ ال‪ٜ‬واَ الخاؾ ُ ث طنع الؼس‪٠‬ات الىهنية إلصحا البتمجيات والِ ز ُ ثىٗيت الب ية‬
‫الحححيررة واؿررة ير مجررا‪ ٤‬ثجهيرزات ال اطرربات والؼررب‪٢‬ات لخظررهيز اطررحددات ث‪١‬نىلىجيررا اإلاِلىمررات‬
‫وذل‪ ٣‬مر ور ‪ ٤‬رجراد جرى مر اإلاناٗظرةل اذ ف رد م ر وك ررّ طي رراطة ثد ررل‪ ٝ‬مناورا مناطربا فطرح‪ٜ‬ساز‬
‫و م‪ ١‬رراصية الح ب ررر واإلان ر رراٗظة الجزرر ررهة ُ ر ج ي ررّ اإلاظ ررحى ات وثن٘ي رررها وس ‪ ٜ‬ررة ف جِ ررز ٗ‪ ٜ‬ررى ُل ررب‬
‫اجحراع اإلاص ررد م ر صطخس ررازات الخ رراؿة مر جرز ثن يرة الب يرة الحححيرة مجح رّ اإلاِلىمررات لو ص ر ا‬
‫ُ الح ‪١‬ي ر م ر الىٗ ررال التزامات ث‪ٜ‬در ررم الخدمات اإلاِلىماثية‪.‬‬
‫‪ ‬الابداع الخكىتوجي‪9‬‬
‫ه ي ررة ؤلا ررداَ الح‪١‬نىل ررى إلارطظ ررات صُ ررا‪ ٤‬ل وك ررسوزش صهح ررات بي ررة اإلان ررا اإلا ئ ررم إلح ررداذ‬
‫ُ لية ؤلا داَ يم الِامليمل حيث يِد ؤلا داَ الح‪١‬نىلى ػسها طاطيا إلاىا‪ٟ‬بة الحٔيتات الِل ية‬
‫و الح‪١‬نىلىجيرة الترري يؼرهدها الِررالم اليرىتل و ُررام حاطر ا ير ‪ٛ‬ردزش م ؼر ت ألاُ را‪ ُ ٤‬ر الب‪ٜ‬ررال ذ‬
‫م ثحظيم اإلانحجات التري ث‪ٜ‬ردمها للظرى‪ ٚ‬و هر ‪ ٚ‬منحجرات جدرردش ‪ٟ‬ررل‪ ٣‬ثورى س ُ ليرات جدرردش‬
‫ؿرربج اطررتتاثيجية ثحبناهررا هرررل اإلا ؼ ر ت و نظ ر ي ر اطررخس ازها و صطررح٘ادش م ر مسدودايبررا‪ .‬ؿرربج‬
‫لصامررا ُ ر اإلارطظ ررات ص‪ٛ‬حـررادرة م ازط ررة ؤلا ررداَ الح‪١‬نىلررى ؼ رر‪٢‬ز ُل رري و م ررنٌم رحىاٗرر‪ ٝ‬م ررّ‬

‫‪83‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬سوهام بادي ‪ /‬د‪.‬خديجة بوخالفة‬

‫هررداٗها و اطررتتاثيجي با‪ ُ .‬ر هس رر‪ ٝ‬ش ررادش صهح ررات نؼرروة البحررث و الحوررى س الترري جِحبررت اإلاـرردز‬
‫السئنس ي لإل داَ الح‪١‬نىلى ‪.‬‬
‫‪ ‬الاهفخـ ــاا ع ـ ــى الش ـ ــزكاث العاملي ـ ــت الزائـ ــدة ي ر ر مجر ررا‪ ٤‬ثـ ر ر يّ الهىاث ر رر‪ ٙ‬الر‪ٟ‬ي ر ررة والسآب ر ررة ي ر ر‬
‫صط ررخس از ي ر ه رررا امج ررا‪ ُ ٤‬ر الـ ررِيد ال ررىه ي وف م ر ج ررز ثاح ررة ال٘سؿ ررة لل ظ ر بل‪ ٣‬اإلأ ررازبي‬
‫فط ررحددات ح رردذ الح‪ٜ‬ني ررات الجدر رردش ي ر صٌ ررات الحىاؿ ررز الس‪ ٛ‬رري وراصي ررا م ر اج ررز و٘ ررم ألاط ررِاز‬
‫وجِله ي محناو‪٠ ٤‬اٗة الؼسائج صجح اُية‪.‬‬
‫احملور الثاني‪ :‬عهاصر البيئة الرقنية يف دول املغرب العربي‬
‫جدول ركم ‪ 9 12‬عىاصز ال ًئت الزكميت في دول املغزب العزبي ‪1104- 1103‬‬

‫املؤش ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـزاث‬

‫الىؿى‪ ٤‬ا ام حىي الس‪ ٛ‬ي‬
‫موريخاهيا‬ ‫ليبيا‬ ‫املغزب‬ ‫الجشائز‬ ‫جووس‬ ‫الدولت‬
‫السثبة ال‪ٜ‬ي ة‬ ‫السثبة ال‪ٜ‬ي ة‬ ‫السثبة ال‪ٜ‬ي ة‬ ‫السثبة ال‪ٜ‬ي ة‬ ‫مر ر ر ر مج ر ر ررىَ السثبة ال‪ٜ‬ي ة‬
‫‪148‬دولة‬
‫‪3,8‬‬ ‫‪126‬‬ ‫‪3,7‬‬ ‫‪139‬‬ ‫‪4,5‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪3,0‬‬ ‫‪144‬‬ ‫ال‪ٜ‬ي ررة مر ‪4,3 110 _1‬‬
‫‪7‬‬
‫‪The Global Information Technology Report 2014‬‬
‫‪http://www3.weforum.org/docs/WEF_Global_IT_Report_2014.pdf‬‬
‫مظحىي ثوىز ال‪ٜ‬واَ الس‪ ٛ‬ي‬
‫موريخاهيا‬ ‫ليبيا‬ ‫املغزب‬ ‫الجشائز‬ ‫جووس‬ ‫الدولت‬
‫السثبة ال‪ٜ‬ي ة‬ ‫السثبة ال‪ٜ‬ي ة‬ ‫السثبة ال‪ٜ‬ي ة‬ ‫السثبة ال‪ٜ‬ي ة‬ ‫مر ر ر ر مج ر ر ررىَ السثبة ال‪ٜ‬ي ة‬
‫‪141‬دولة‬
‫‪4,1‬‬ ‫‪130‬‬ ‫‪3,7‬‬ ‫‪140‬‬ ‫‪3.78‬‬ ‫‪68‬‬ ‫‪3.33‬‬ ‫‪102‬‬ ‫‪3.51‬‬ ‫ال‪ٜ‬ي ررة مر ‪85 _1‬‬
‫‪7‬‬
‫‪The Global Innovation Index 2015‬‬

‫الوصول الى املحخوى الزكمي‪9‬‬
‫دز‪ ٟ‬ررد دو‪ ٤‬اإلأ ررسع الِسب رري ه ي ررة صصـ ررهاز ير ر مجح ررّ اإلاِلىم ررات الِ ررال يل ِٗ ل ررد ُب ررت ِ ررم‬
‫طياطررايبا الىهنيررة ووووهررا صطررتتاثيجية ير نررال هرررا امجح ررّ الححررا ّ مر ور ‪ ٤‬صهح ررات الب يررة‬

‫‪84‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫الحححيررة الس‪ ٛ‬يررةل وام حررىي الس‪ ٛ‬رري م ر جررز ثح‪ٜ‬يرر‪ ٝ‬صطررح‪ٜ‬ساز اإلاب رري ُ ر اإلاِسٗررة الرررن طرري‪٢‬ىم‬
‫ى‬
‫مؼرراز‪٠‬ا ٗرراُ ى ي ر النٌررات ص‪ٛ‬حـررادن الِررال ي الجدرررد ال‪ٜ‬ررائم ُ ر اإلاِسٗررة‪ٓ .‬يررت م اإلا حررٍ ي ر دو‪٤‬‬
‫ى‬
‫اإلأسع الِسبي وجىد ث وس ‪ٟ‬بيت ُ ال ا‪ ٚ‬زبرا اإلاظاز الِال يل صٌسا ر الحر وس ال ظرفي ير ثسج رة‬
‫ذل‪ ٣‬ؤلادزا‪ ٞ‬إلاؼازيّ الححى‪ ٤‬ير امجح رّ ؤلانظراني الِرال ي مر ا‪ٛ‬حـراد ؿرناو ر ا‪ٛ‬حـراد مِسٗرة‬
‫ر اطررتتاثيجية جِ ر الن٘رراذ وؿررناُة ام حررىي الس‪ ٛ‬رري ُ ر وجرره الححدررردل لرررا ررات اإلأررسع الِسبرري‬
‫اليررىت ي ر مررع ال اج ررة ر صصد رسان ي ر ثجسنم ررة ز‪ ٛ‬يررة ػرراملة ثخظررم الجدر ررة وال٘اُليررة ي ر مج ررا‪٤‬‬
‫ؿناُة ام حىي الس‪ ٛ‬ي والن٘راذ والىؿرى‪ ٤‬اليره ل ومحاولرة اطرححداذ اليرات ُ رز درلرة ذات ِراد‬
‫ى‬
‫ٓيت ث‪ٜ‬ليدرة ِيدا ُ ال لى‪ ٤‬اإلاظ بل‪١‬ة والِؼىائية ‪.‬‬
‫ى‬
‫ر‪١‬خظ الىؿى‪ ٤‬ام حىي الس‪ ٛ‬ي ػ‪٢‬اف محِددشه وهى يِ ي م‪٢‬اصية الن٘اذ ام حىي الس‪ ٛ‬يل‬
‫و ثاحة هرا ام حىيل وثىٗسل طِاز مِ‪ٜ‬ىلة ‪.‬و‪ٛ‬د ر‪٢‬ىم ام حرىي ُ ر ػر‪٢‬ز نؼرسات و مح٘ىًرات‬
‫و وردمات م‪١‬حبيرة و ياصرات حـرائية ‪.‬وجظر ج ث‪١‬نىلىجيرا اإلاِلىمرات وصثـرافت الحٔلر ُ ر‬
‫الِ‪ٜ‬بات اإلاارلة مات الن٘اذ ام حرىي الس‪ ٛ‬ريل طرىال ‪٠‬اصرد ُ‪ٜ‬برات مادررةل ت ر‪ٜ‬اٗيرةل ت لٔى رةل‬
‫ت اجح اُية‪.‬‬
‫ى‬
‫ِٗ ر ُ ر ثح‪ٜ‬يرر‪ ٝ‬الن٘رراذ الؼررامز لل ححررىي الس‪ ٛ‬رري ح‪٢‬ل٘ررة مِ‪ٜ‬ىلررةل م ر اإلاهررم ث ‪١‬رريم الىلررى ا ر‬
‫الح‪١‬نىلىجيات ال الية والجدردش ُبت ثنظيت الحىؿز واثاح با ل ج يّل واؿة م و ‪ ٤‬مرطظات‬
‫م٘حىحررة ل ج هررىز مسررز اإلارردازض واإلا‪١‬حبررات والج ِيررات و النررىادن واإلاسا‪ٟ‬ررص امجح ِيررةل الترري جِحبررت‬
‫ى‬ ‫ى‬
‫ُنـرسا حاطر ا ير يبي ررة الن٘رراذ الؼرامز ر اإلاِلىمرات والخرردمات الس‪ ٛ‬يررة‪ .‬وجِ رز طياطررات الن٘رراذ‬
‫الؼررامز ُ ر يبي ررة ٗلررز مظررحىي م ‪ ١‬ر م ر الحىؿرريلية ح‪٢‬ل٘ررة مِ‪ٜ‬ىلررة لل نرراه‪ ٝ‬ام سومررة م ر‬
‫الخرردمات‪ .‬وف ررد م ر زؿررد الح‪ٜ‬ررازع الح‪١‬نىلررى زبرردٖ ثح‪ٜ‬يرر‪ ٝ‬الح‪٢‬امررز رريم ث‪١‬نىلىجيررا اإلاِلىمررات‬
‫وصثـررافت الح‪ٜ‬ليدرررة والجدررردش م ر جررز رجرراد ػرر‪٢‬ا‪ ٤‬درلررة للن٘رراذ لل ححررىي الس‪ ٛ‬رري ر ‪ ١‬ر م‬
‫جظرراُد ُ ر ثلررني‪ ٝ‬ال٘جررىش الس‪ ٛ‬يررة الترري ث٘ـررز دو‪ ٤‬اإلأررسع الِسبرري ُر ررا الرردو‪ ٤‬واؿررة وصحر‬
‫ص حررٍ مر ور ‪ ٤‬الجرردو‪ ٤‬ز‪ٛ‬ررم ‪ 3‬ت‪ٟ‬يرر‪ ٙ‬ام هرررل الرردو‪ ٤‬اححلررد اإلاساثر صويررتش ير الِررالم ير مرػررس‬
‫الىؿ ررى‪ ٤‬ا ر ام ح ررىي الس‪ ٛ‬ي اإلأ ررسع ‪99‬لث ررىنع ‪110‬لمىز واصي ررا ‪126‬لليبي ررا ‪139‬لالجصائ ررس ‪144‬تل‬
‫ولِز هرا الح وس يِىد ا ‪http://numidia-tv.com/?p=2697‬ت‪:10‬‬
‫‪ٓ -‬ياع الظياطات و‪ٛ‬ـىز الهيا‪٠‬ز الحنٌي ية و ُدت صلتزات بد اإلاؼاز‪ٟ‬ة ي اإلاىازد‪.‬‬
‫‪ -‬كررِ‪ ٙ‬الررىو ه يررة الح‪١‬نىلىجيررا وثوبي‪ٜ‬ايبررا الؼرر‪٢‬ز الررري رىا‪ٟ‬ر الِررالمل ررز وثب ر مىا‪ٛ‬رر‪ٙ‬‬
‫طلبية مكبا ي ِم صحيام‪.‬‬

‫‪85‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬سوهام بادي ‪ /‬د‪.‬خديجة بوخالفة‬

‫ازث٘راَ ‪٠‬ل٘ررة اطرحددات ورردمات صثـرافت الظررل‪١‬ية وال طرل‪١‬ية ومكبررا صصتتصرد والررري ثحح‪١‬ررسل‬ ‫‪-‬‬
‫ػس‪ٟ‬ة واحدش او ر رة ‪ٛ ٠‬ص ث‪ٜ‬درس ‪.‬‬
‫اطررحددات اللٔررة صصجليزرررة ي ر ال‪١‬سيررت م ر مىا‪ٛ‬ررّ صصتتصررد مررّ كررِ‪ ٙ‬صإلاررات زبررا ي ر دو‪ ٤‬اإلأررسع‬ ‫‪-‬‬
‫الِسبي ؼ‪٢‬ز ‪ٟ‬بيت‪.‬‬
‫انِدات الس‪ٜ‬ة إجسال اإلاِام ت ال‪١‬تتوصية وُردت اصخؼراز اُح راد الحى‪ٛ‬يرّ صل‪١‬تتونري ومـردا‪ٛ‬ية‬ ‫‪-‬‬
‫الىرائ‪ ٝ‬التي رحم ثبادلها ُبت صصتتصد مّ ك ام صمام والظس ة‪.‬‬
‫ٓي رراع صه رراز الخؼ ررسي ال رررن ر ررنٌم اإلاِ ررام ت صل‪١‬تتوصي ررة ي ر ً ررز اص٘ح رراح ألاط ررىا‪ ٚ‬واصخؼر راز‬ ‫‪-‬‬
‫صصتتصد وال ٘اي ُ ح‪ٜ‬ى‪ ٚ‬اإلال‪١‬ية ال٘‪١‬س ة‪.‬‬
‫محدودرة ام حىي الس‪ ٛ‬ي الِسبيه و‪ٛ‬لة ال‪ٜ‬ىاصيم التي ثل ال ‪ ٝ‬ي ال ـى‪ ُ ٤‬اإلاِلىماته‬ ‫‪-‬‬
‫والحدني ال ظفي إلاِدفت اصخؼاز ودمات ال صمة الِس لةه وازث٘اَ طِاز الخدمات‪.‬‬
‫ص‪ٜ‬ف اإلاىازد اإلاالية وُدت امح ‪ ٞ‬الهي ات ال‪ٜ‬اصىصية و الحنٌي ية‪.‬‬ ‫‪-‬‬
‫ال ‪ٜ‬ي‪ ٜ‬ررة م الن٘ رراذ ر ام ح ررىي الس‪ ٛ‬رري رب‪ ٜ‬ررب م رسا ر ررسثبى ح ررىٗس الح‪ٜ‬ني ررة ال شم ررة الت رري ث ‪ ١‬ر م ر‬
‫الدوى‪ ٤‬الؼب‪٢‬ات و ثل‪ٜ‬ي اإلاِلىمات و ذاُ با ونؼسها الوس‪ ٚ‬الح‪١‬نىلىجية ال درسةل ولنع م‬
‫الظ ررهز ُ ر مجح ِ ررات اإلأ ررسع الِسب رري ماشال ررد ولى ايب ررا ثح س ررز ي ر ثح‪ٜ‬ي رر‪ ٝ‬صم ر الٔ رررا ي وث ررىٗيت‬
‫الٌ ررسوٖ الار ر ية اإلاِنؼ ررية ألٗساده ررا وثر ر ميم الظر ر مة الجظ رردرة ل ررنع مر ر الظ ررهز ُل ب ررا ‪ٛ‬ام ررة‬
‫منٌىمات ص٘اذ ام حىي الس‪ ٛ‬ي ؼ‪٢‬ز ُاد‪.٤‬‬
‫ٓيت صه م اللسوزن ؤلاػازش م الن٘اذ ام حىي الس‪ ٛ‬ي ف ر‪٘١‬ي لظد ال٘جىش الس‪ ٛ‬ية ذا لم‬
‫ثحرىٗس الٌرسوٖ اإلاىكرىُية اإلاحِل‪ٜ‬رة ج لرة مرػرسات الحن يرة ؤلانظراصية و‪ٛ‬ا ليرة امجح ِرات لهلررم‬
‫الحو ررىز الح‪١‬نىل ررى الظ ررسيّ وواؿ ررة ل صح٘ رراَ مر ر ام ح ررىي الس‪ ٛ‬رري ير ر ُ ‪ ٛ‬ررة ث٘اُلير ررة ف ث‪١‬ح٘ رري‬
‫اط ب ‪ ٞ‬الجاهرص واصحٌاز ما رجرىد ه اإلانحجىم م مال‪٢‬ي الح‪١‬نىلىجيات وموىز با‪.‬‬
‫اذم رج ُ دو‪ ٤‬اإلأسع الِسبي ام جِ ز جاهدش ُ اؿر ح وثورى س هررا ال‪ٜ‬وراَ ؼر‪٢‬ز ر يج‬
‫إلاررا لرره م ر ٗىائررد ج ررة ُ ر امجح ررّ وصٗ رساد لواشالررة ‪٠‬ررز الـررِىنمات واإلاىانررّ الترري جِ ررز ُ ر اُا‪ٛ‬ررة‬
‫الحوى س ل وليِلم الج يّ ام ثوى س ‪ٛ‬واَ الس‪ ٛ‬ي لنع ٓاررة ول‪١‬نره وطريلة كرسوز ة للر ام ثىاجرد‬
‫دو‪ ٤‬اإلأررسع الِسبرري ي ر وازهررة الِررالم ؼرر‪٢‬ز رخرريج لهررم ٗررسؾ ُررنؽ ‪ٟ‬س ررة وُ ر مظررحىي ُررال يل‬
‫و خرريج ال٘سؿررة لل ظرراه ة ي ر ثوررى س الِررالم وثررس‪ ٞ‬ـ ر ة ح‪ٜ‬ي‪ٜ‬ررة ُ ر وجنررة صنظرراصية مررّ كررسوزش‬
‫الخؼ رردرد ُ ر ح رر‪ ٝ‬الج ي ررّ ي ر الن٘ رراذ ر ام ح ررىي الس‪ ٛ‬رري والخ رردمات الس‪ ٛ‬ي ررة الت رري رح ح ررّ زب ررا ررا‬
‫الِالم‪.‬‬

‫‪86‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫مسخوى جطور اللطاع الزكمي‪9‬‬
‫يِررد ال‪ٜ‬ورراَ الس‪ ٛ‬رري م ر ال‪ٜ‬واُررات الىاُرردش اإلكرراٗة إلاررا رلرر٘يه ر ررا ال‪ٜ‬واُررات ص‪ٛ‬حـررادرة‬
‫وصجح اُيررة م ر ش ررادش ‪ٟ٘‬ررالش وثحظرريم ‪ٛ‬رردزايبا الحناٗظررية اإلكرراٗة لخ٘ررم الح‪٢‬ل٘ررة وزٗررّ مِررد‪٤‬‬
‫صدال زبا و ‪ ١‬ثىًي‪ ٙ‬الح‪١‬نىلىجيات ال درسة لحح‪ٜ‬ي‪ ٝ‬الحن ية اإلاظحدامة وش ادش دزجة ثناٗظية‬
‫ى‬ ‫ى‬ ‫ى‬
‫الر رردو‪ ٤‬م ر ر و ر ر ‪ ٤‬ثور ررى س وثحر رردرث ال‪ٜ‬ور رراَ الس‪ ٛ‬ر رري لي‪٢‬ر ررىم ‪ٛ‬واُر ررا ا‪ٛ‬حـر ررادرا زائر رردا ونم ر ررا يٌِر ررم‬
‫اطهاماثه ي الناث ام اإلكاٗة جِ ي‪ ٝ‬اطحددات ث‪١‬نىلىجيا اإلاِلىمرات وصثـرافت ير ‪٠‬اٗرة‬
‫ال‪ٜ‬واُات ص‪ٛ‬حـادرة وصجح اُيرة لححظريم ‪ٛ‬ردزايبا الحناٗظرية وجٌِريم ام‪٢‬اصيايبرا وجِ ير‪ ٝ‬جرىدش‬
‫منحجايبا وودمايبال ٗحوىز ال‪ٜ‬واَ الس‪ ٛ‬ي والح‪١‬نىلى يظاهم ي ثح٘يز ص ى ص‪ٛ‬حـاد ‪٢ٟ‬رزل ‪ ٟ‬را‬
‫يظ رراهم ي ر ثو ررىز ا‪ٛ‬حـ رراد اإلاِسٗ ررة ال رررن ر ررردن رردوزل ر ث ر ميم ٗ ررسؾ الِ ررز للؼ ررباع وال ررد م ر‬
‫هجسثه‪.‬‬
‫م ررا ر ‪ ١‬ر م حٌح رره م ر و ر ‪ ٤‬الج رردو‪ ٤‬ام ثو ررىز ال‪ٜ‬و رراَ الس‪ ٛ‬رري ي ر دو‪ ٤‬اإلأ ررسع الِسب رري ي ر مٌِ ررم‬
‫مرػر ر ر ر رساثه ل ر ر ر ررم حٌي ر ر ر ررد ساثر ر ر ر ر دوم اإلاظ ر ر ر ررحىي اإلأ ر ر ر ررسع ‪68‬لث ر ر ر ررىنع ‪8‬ل الجصائ ر ر ر ررس‪102‬لليبي ر ر ر ررا‬
‫‪130‬لمىز واصيا‪140‬ت وام ‪٠‬اصد هنا‪ ٞ‬محاوفت جرادش ير ِرم مر دو‪ ٤‬اإلأرسع الِسبري مسرز اإلأرسع‬
‫م ر و ر ‪ ٤‬اط ررتتاثيجية اإلأ ررسع الس‪ ٛ‬رري الت رري نن ررد ُ ر ط رراض ز ررة واض ر ة ثسم رري ر جِل رره رخب ررى‬
‫مى‪ ِٛ‬رره رريم ال رردو‪ ٤‬الناهل ررة ير ر مج ررا‪ ٤‬الح‪١‬نىلىجي ررات ال درس ررة ل ثـ ررا‪ ٤‬وصُ ر ت‪ .‬وجظ ررخند ه رررل‬
‫الس ررة ُ ر جِررز ث‪١‬نىلىجيررات صُ ر ت وصثـررا‪٤‬ل حرردي ألاطررع والرردُامات السئنظررية ل ‪ٛ‬حـرراد‬
‫الىه ي ا ث‪ٜ‬دمه مر ‪ٛ‬ي رة ملراٗة ُاليرة لبرا ال٘راُليم ص‪ٛ‬حـرادريم وؤلادازش الِ ىميرة ُ ر حرد‬
‫طىالل ٗل ُ دوزها ‪ٜٟ‬اهسش للحن ية البؼس ةل وزاِٗة لىكّ اإلأسع ي م‪ٜ‬دمة الردو‪ ٤‬اإلاحورىزش‬
‫ث‪١‬نىلىجيا ُ الـِيد ؤلا‪ٛ‬لي ي‪.‬‬
‫وُ ر ٓرساز رلررا الجهرىد الترري مررا ٗححرد ال ‪٢‬ىمررة الجصائس ررة ثبررلها ير مجررا‪ ٤‬ثورى س ال‪ٜ‬ورراَ الس‪ ٛ‬رريل‬
‫ونم رراإلجسالات اإلاحىاؿ ررلة الت رري جظ ر ر ثوبي‪ٜ‬ه ررا ي ر مج ررا‪ ٤‬صط ررخس از ي ر ص‪ٛ‬حـ رراد الس‪ ٛ‬رريل ول‪ ١‬ر‬
‫ى‬
‫ر حٍ ام هرا الحوىز لم ر‪ ١‬محىاشصرا ُ ر النورا‪ ٚ‬الجٔساير للدولرة وصرح ُر ُردت الحىشيرّ الِراد‪٤‬‬
‫للب ية صطاطية ي مجافت صثـافت اوح ‪ ٤‬وُدت ثىاشم ي ثدٗ‪ ٝ‬اإلاِلىمات داوز ا‪ٛ‬ليم الدولة‬
‫وٗ‪ٜ‬دام الِدالة واإلاظاواش ي ثىشيّ اإلاصارا واإلاناّٗ التي ث حجها رىزش الح‪١‬نىلىجيا واإلاِلىماتل وارلا‬
‫ِررم اث٘ا‪ٛ‬يررات الحِرراوم رريم دو‪ ٤‬اإلأررسع الِسبرري ُ ر ٓرساز صث٘ررا‪ ٚ‬رريم ثررىنع والجصائررس دـررىؾ‬
‫الب ي ررة الحححي ررة ل ثـ ررافت والخ رردمات مر ر ور ر ‪ ٤‬ش ررادش طر رِة الر رسنمى األلي رراٖ البـ ررس ة ألازك ررية‬
‫والحر ميم اإلاحبرراد‪ ٤‬ل س‪ٟ‬ررة صصتتصنررد رريم البلرردر ل ٗلر ُر ثبرراد‪ ٤‬الحجررازع ير مجررا‪ ٤‬جظررييت ص‪ٜ‬وررة‬
‫ثبر رراد‪ ٤‬صصتتصنر ررد و ط ر ر ال امجر ررافت اإلارمنة و‪٠‬ال ر ررة ألاصبر ررال الجصائس ر ررة ل‪2016‬ت ل وي ر ر مجر ررا‪ ٤‬ثو ر ررى س‬
‫ص‪ٛ‬حـرراد الس‪ ٛ‬رري الِ ررز ُ ر اطررح‪ٜ‬واع صطررخس ازات ي ر هرررا امجررا‪ ٤‬إحررداذ لجنررة مؼررتت‪ٟ‬ة م ر‬
‫اإلاظ ر ر ررخس س ودزاط ر ر ررة ام‪٢‬اصي ر ر ررة ث‪ٜ‬اط ر ر ررم ال٘ل ر ر ررالات الح‪١‬نىلىجي ر ر ررة الخاؿ ر ر ررة ر ر ررإرىال اإلارطظ ر ر ررات‬

‫‪87‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬سوهام بادي ‪ /‬د‪.‬خديجة بوخالفة‬

‫الناػ ة مّ ام‪٢‬اصية نؼال ؿندو‪ ٚ‬مؼتت‪ ٞ‬لحوى س مؼازيّ صطخس از اإلاؼتت‪ ٞ‬ي ميدام ص‪ٛ‬حـاد‬
‫الس‪ ٛ‬ي واؿة ي اإلاناه‪ ٝ‬ال دودررة‪ٜٗ .‬رد ثر وست الجصائرس ‪ٟ‬سيرتا ير اطرحددات الِ‪ٜ‬رز البؼرسن ‪ٟ‬رس ض‬
‫لل ررا‪٤‬ل وثىًيرر‪ ٙ‬البحررث الِل رريل إلحررداذ مج ىُررة مر الحٔييرتات صطررتتاثيجية ير هبيِررة ام رريى‬
‫ى‬
‫ص‪ٛ‬حـررادن وثنٌي رره ليـرربج ‪ ٟ‬ررت اطررحجا ة واناررجاما مررّ ثحرردرات الِىإلاررة وث‪١‬نىلىجيررا اإلاِلىمررات‬
‫وصثـافت وُاإلاية اإلاِسٗةل والحن ية اإلاظحدامة ٘هىمها الؼ ى الح‪٢‬ام ‪.‬‬
‫ونمرالسٓم مر اإلارػرسات الترري جرجلها ال‪ٜ‬ورراَ الس‪ ٛ‬رري ير دو‪ ٤‬اإلأرسع الِسبرري ل‪١‬ر الححرردرات ف ثرصا‪٤‬‬
‫موسوحةل وؤلاؿ حات الخؼسيِية ونمسام صطخس از اإلاِح دش ُ مظحىي الب يات الحححية ف د ام‬
‫جِر ررصش ي ر ر الظ ر ررنىات ال‪ٜ‬ليلر ررة ال‪ٜ‬ادم ر ررة لٗال‪ٜ‬لر ررية لنظر ررد ‪ٛ‬ل ر ررية ث‪ٜ‬نير ررة ٗ‪ ٜ‬ر ررىل و امر ررح ‪ ٞ‬جه ر ررصش‬
‫ى‬
‫حىاط ررن ظر ر مسثِ٘ ررة ‪ٛ‬ياط ررا لِ رردد الظ رر‪٢‬امل و حتر ر اط ررحددات ه رررل ال ىاط ررن ُ ر ر صو ررا‪ٚ‬‬
‫واطررّل و ص ررا ر ير ال‪ٜ‬رردزش ُ ر صحررا اإلاِلىمررات وال‪ٜ‬رردزش ُ ر ثدص كبررا ير مسا‪ٟ‬ررص مِلىمررات و حرراذل‬
‫ى‬
‫و دازيب ررال ٗل ر ُ ر وج ررىد ‪ ٛ‬ررىاصيم جظ ر ج حس ررة صثـ ررا‪ ٤‬والحىاؿ ررزل وال ـ ررى‪ ُ ٤‬ر اإلاِلىم ررات‬
‫وثررداولهال ومحررى ألاميررة اإلاِلىماثيررةل و رجرراد الٌررسوٖ ص‪ٛ‬حـررادرة اإلاىاثيررةل كرراٗة لؼررسون وررسي‬
‫ُدررردش ثحِلرر‪ ٝ‬سحلررة الحوررىز ص‪ٛ‬حـررادن وصجح رراو والظيا ر ي وال٘‪١‬ررسن ير دو‪ ٤‬اإلأررسع الِسبرري‪.‬‬
‫و‪٠‬لها م جىاص ؿىزش "الفجوة الزكميت"‪.‬‬
‫احملور الثالث‪ :‬خصائص البهية الداعنة إلنشاء احملتوى الرقني‬
‫‪.1‬الوصول اىل أدواف االتصاالف واملعلوماف‪:‬‬
‫مر ألاهرداٖ الىهنيرة للِدررد مر الردو‪ ٤‬الح ‪ٟ‬رد مر الخدمرة الِاإلايرة والن٘راذ ر ث‪١‬نىلىجيرا‬
‫اإلاِلىمات وصثـافتل وُادش ما رحم ثل يكبا ي جؼسيِات ح‪٢‬ىمة ال‪ٜ‬وراَ ثحِلر‪ ٝ‬مرػرسات الب يرة‬
‫ألاطاطرية لح‪١‬نىلىجيرا اإلاِلىمررات وصثـرافت والن٘رراذ اطرحددات ال٘رسد و‪ٛ‬يرراض الىلرى دفلررة‬
‫الظ‪٢‬ام ‪ .‬م مٌِم اإلارػسات م‪ٜ‬ارنع ُ مظحىي ال٘سد و هس ‪ٜ‬ة ث‪ٜ‬ليدرة ثىضمل ص٘اذ ال٘سد‬
‫ر ث‪١‬نىلىجيرا اإلاِلىمرات وصثـرافت ‪.‬و حرد ألاطرباع لهررل اإلارػرسات هرى م ‪٠‬رز م‪ٜ‬ردمي وردمات‬
‫ث‪١‬نىلىجيرا اإلاِلىمرات وصثـرافت رج ِرىم اإلارػرسات ألطرباع ثحِلر‪ ٝ‬الارج ت ؤلاداز رة اإلاحِل‪ٜ‬رة‬
‫الخؼٔيز و ال٘رىثسش ونمالحرا ثـربج ‪ٛ‬ظر ة ُردد جهرصش ووردمات ث‪١‬نىلىجيرا اإلاِلىمرات وصثـرافت‬
‫اإلاظحددمة ُ ُدد الظ‪٢‬ام لححدرد ‪ٛ‬ي ة مرػس ُ مظحىي ال٘سدل ُ لية حظا ية ظيوة‪.‬‬

‫‪88‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫جدول ركم‪ 93‬مؤشزالوصول الى أدواث املعتوماث والاجصا ث‬

‫‪1105‬‬ ‫‪1103‬‬ ‫الدولت‬
‫مً مجموع ‪ 017‬دولت‬ ‫مً مجموع ‪032‬دولت‬
‫الليمت‬ ‫الزج ت‬ ‫الليمت‬ ‫الزج ت‬
‫‪50.05‬‬ ‫‪80‬‬ ‫‪39,5‬‬ ‫‪84‬‬ ‫ثىنع‬
‫‪42.7‬‬ ‫‪92‬‬ ‫‪36.0‬‬ ‫‪91‬‬ ‫الجشائز‬
‫‪56.5‬‬ ‫‪71‬‬ ‫‪46,7‬‬ ‫‪72‬‬ ‫املغزب‬
‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫ليبيا‬
‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫موريطاهيا‬
‫‪The Global Innovation Index 2016/2014‬‬
‫‪https://www.globalinnovationindex.org/gii-2016-report‬‬
‫‪Measuring the Information Society Report2016/2014‬‬
‫‪http://www.itu.int/en/ITUD/Statistics/Pages/publications/mis2016.aspx‬‬

‫‪100‬‬
‫‪90‬‬
‫‪92‬‬

‫‪80‬‬
‫‪70‬‬
‫‪80‬‬

‫‪60‬‬
‫‪71‬‬
‫‪84‬‬

‫‪50‬‬
‫‪91‬‬

‫‪40‬‬
‫‪72‬‬

‫‪30‬‬
‫‪20‬‬
‫‪42,7‬‬
‫‪50,05‬‬

‫‪56,5‬‬

‫‪10‬‬
‫‪0‬‬

‫‪0‬‬
‫‪0‬‬

‫‪0‬‬
‫‪0‬‬

‫‪0‬‬

‫‪0‬‬

‫الزج ت ‪2014‬‬ ‫الليمت ‪2014‬‬ ‫الزج ت ‪2016‬‬ ‫الليمت ‪2015‬‬

‫و رع مرػرسات‬ ‫هرا اإلارػس ال٘سو رسؿد صطحِداد لح‪١‬نىلىجيرا اإلاِلىمرات وصثـرافت و حلر‬
‫ٗسُية للن٘اذ والب ية الحححية‪:‬‬
‫‪ -‬ووىن الهاث‪ ٙ‬السا د ل‪٢‬ز ‪100‬م الظ‪٢‬ام‪.‬‬
‫‪ -‬اػتتا‪٠‬ات الهاث‪ ٙ‬الن‪ٜ‬ا‪ ٤‬ل‪٢‬ز ‪ 100‬م الظ‪٢‬ام‪.‬‬
‫‪ُ -‬دد اإلاؼتت‪ٟ‬يم ي صصتتصد ُسق النوا‪ ٚ‬التتددن د ‪ /‬راصيةت ل‪٢‬ز مظحددت‪.‬‬
‫‪ -‬اليس ت املئويت لألسزالتي يخوفزلديها أجهشة الحاسوب ‪.‬‬
‫‪ -‬اليس ت املئويت لألسز التي لد با ص٘اذ ؤلاصتتصد ي اإلاجز‪.٤‬‬

‫‪89‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬سوهام بادي ‪ /‬د‪.‬خديجة بوخالفة‬

‫املغـرب‪ :‬مر ور ‪ٛ ٤‬رسالش الجردو‪ ٤‬ربردو ام اإلأررسع ‪ٛ‬رد ث‪ٜ‬ردت ‪ٛ‬لري ير التتثنر ريم طررنتي ‪ 2014‬و‪2016‬‬
‫مر اإلاسثبررة ‪ 72‬ا ر اإلاسثبررة ‪ ِ 71‬ر ٘رراز‪ ٚ‬دزجررة واحرردش وجِحبررت ٓيررت ‪٠‬اٗيررة اإلا‪ٜ‬ازصررة مررّ امجهررىدات الترري‬
‫ثبر رررلها الدولر ررة منر ررر طر ررنىات الخظر ررِي يات م ر ر ال‪ٜ‬ر ررسم اإلاال ر ر يل حير ررث ث ر ررد واخـر ررة مج ىُر ررة م ر ر‬
‫ى‬
‫ال‪ٜ‬واُات ي اإلأسعل مكبا ‪ٛ‬واَ صثـافت‪ .‬ألاويرت ًرز إلاردش هى لرة محح‪١‬رسا مر هرسٖ ػرس‪ٟ‬ة "اجصـا ث‬
‫املغــزب"ل وبِررد ثحس ررس ال‪ٜ‬ورراَ مررات ال٘رراُليم ي ر ال‪ٜ‬ورراَ الخرراؾل ولجررد الظررى‪ ٚ‬اإلأسنميررة ل ثـررافت‬
‫ِررم الؼررس‪٠‬ات وطرراه د ي ر ولرر‪ ٝ‬منررا مناٗظررة ‪ٛ‬ررىنل اطررح٘اد منرره اإلاىاهنررىم اإلا‪ٜ‬بلررىم ُ ر مدحلرر‪ٙ‬‬
‫و رردمات صثـ ررافت والر رسنمى ؼ ررب‪١‬ة ؤلاصتتص رردل حي ررث م الخ رردمات ثو ررىزت ؼ رر‪٢‬ز ‪ٟ‬بي ررتل واصد٘ل ررد‬
‫طِاز اإلا‪٢‬اإلاات‪ .‬ودِٗد هرل اإلاِويات ال‪ٜ‬ى‪ ٤‬م "اإلأسع يِسٖ ه٘رسش صىُيرة ير مجرا‪ ٤‬صثـرافتل‬
‫ى ى‬
‫جِلحه اليىت ٗاُ مه ا ير طرىا‪ٛ‬ه‪ .‬و م الظرى‪ ٚ‬ػرهدت ور ‪ ٤‬ال٘ترتش اإلا حردش مرا ريم طرنة ‪ 2013‬وطرنة‬
‫‪ 2014‬نظ رربة ص ررى لٔ ررد ‪ %3.1‬م رردرانيل ‪2016‬تل وم ر اإلاحى‪ ٛ‬ررّ م ثحج رراوش نظ رربة ص ررى ه رررا ال ررس‪ٛ‬م و ر ‪٤‬‬
‫الظنىات اإلا‪ٜ‬بلة‪.‬‬
‫ثساج ررّ ط ررى‪ ٚ‬اله رراث‪ ٙ‬السا ررد ط ررنة ‪ ٜٗ .2015‬ررد ل ررٕ ُ رردد اإلاؼ ررتت‪ٟ‬يم ي ر ال ٌي ررتش ؤلاج الي ررة ‪ 2.22‬ملي ررىم‬
‫مؼ ررتت‪ ٞ‬طر ررنة ‪2015‬ل م‪ٜ‬ا ر ررزل ملير ررىم مؼر ررتت‪ ٞ‬و ر ر ‪ ٤‬طر ررنة ‪2014‬ل ن تتاجر ررّ ‪ٛ‬ر رردزل ‪ %11‬و ر ر ‪ ٤‬طر ررنة‬
‫واح رردش‪ .‬وه‪ ١‬رررا ٗ‪ ٜ‬ررد اصد٘ل ررد نظ رربة ص٘ رراذ اله رراث‪ ٙ‬السا ررد ا ر ‪ 57‬ل‪%6‬ي ر بار ررة ط ررنة ‪2015‬ل م‪ٜ‬ا ررز‬
‫‪ %7.5‬ور ر ‪ ٤‬ط ررنة ‪ 2014‬ويِر ررصي هر رررا التتاجر ررّ األطر رراضل ا ر ر اصد٘ر رراق حٌير ررتش اإلاؼر ررتت‪ٟ‬يم ير ر ودمر ررة‬
‫الهاث‪ ٙ‬السا د خن‪ٜ‬ز محدود التي لٕ ُددها ‪ 470.344‬ووال والتي ث سرز نظرب با طرنة ‪ 2015‬ش رد ‪ٜ‬ليرز‬
‫م ‪ٜٗ %21‬ى م حٌيتش الهاث‪ ٙ‬السا د الى‪٠‬الة الىهنية لح‪ٜ‬نيم صثـافت ل‪2015‬ت‬
‫ام ررا ال ظ رربة لله رراث‪ ٙ‬اإلاحن‪ ٜ‬ررز ُ ررسٖ ُ رردد اإلاؼ ررتت‪ٟ‬يم اصد٘اك ررا ه٘ي٘ ررا ور ر ‪ ٤‬ط ررنة ‪2015‬ل حي ررث لٔ ررد‬
‫حٌيتش اإلاؼتت‪ٟ‬يم ي الهاث‪ ٙ‬اإلاحن‪ٜ‬ز ‪08‬ل‪ 43‬مليىم مؼتت‪ُ ٞ‬نرد باررة طرنة ‪2015‬ل م‪ٜ‬ا رز ‪11‬ل‪ 44‬مليرىم‬
‫مؼسث‪ُ ٣‬ند بارة طرنة ‪2014‬ل ن اصد٘راق ‪ٛ‬ردزل ش رد ‪ٜ‬ليرز مر ‪ .%2‬مرا نظربة ص٘راذ الهراث‪ ٙ‬اإلاحن‪ٜ‬رزل‬
‫ٗ‪ٜ‬ررد ثساجِرردل ل‪١‬كبررا ًلررد جررد مه ررةل حيررث اطررح‪ٜ‬ست ي ر حرردود‪27‬ل‪ %127‬مررّ بارررة طررنة ‪2015‬ل ررد‪٤‬‬
‫م ‪96‬ل‪% 132‬طنة‪ 2014‬الى‪٠‬الة الىهنية لح‪ٜ‬نيم صثـافت ل‪2015‬ت ‪.‬‬
‫و ر ‪ ٤‬ط ررنة ‪2015‬ل ث ررىٗست ‪8‬ل‪% 54‬م ر ألاط ررس ُ ر جه رراش حاط ررىع و لىح ررة ل‪١‬تتوصي ررة وثدحل رر‪ ٙ‬ه رررل‬
‫ال ظرربة مررا رريم الىطررويم ال لررسن ‪5‬ل‪ %69‬وال‪ٜ‬ررسون ‪ ٟ .%26.3‬ررا م مررا ر‪ٜ‬ررسع مر صـرر‪ ٙ‬ألاطررس‬
‫ثحرىٗس ُ ر ‪ ٟ‬رت مر حاطرىع واحررد و لىحرة ل‪١‬تتوصيررة واحردش‪ ُ .‬ر ؿرِيد اوررسل ثىاؿرز اللىحررات‬
‫ؤلال‪١‬تتوصي ررة ث‪ٜ‬ر رردمها ؤلارجر ررابيل حير ررث ث سر ررزل حالي ررال نظ رربة ‪5‬ل‪%26‬مر ر حٌي ررتش ال ىاط ررن ‪/‬اللىحات‬
‫ؤلال‪١‬تتوصير ررةل م‪ٜ‬ا ر ررز ‪2‬ل‪ % 55‬ال ظر رربة ل اطر ررىع ام ر ررى‪ ٤‬و‪3‬ل‪% 18‬ل اطر ررىع اإلا‪١‬حفر رري‪ .‬و‪ٛ‬ر ررد ثر ررم‬
‫جاجيز هرا الح‪ٜ‬دت ُ ر حظراع ال ىاطرن اإلا‪١‬حبيرة التري ُسٗرد ث‪ٜ‬ه‪ٜ‬رسا ننرا ‪.‬ور ‪ ٤‬طرنة ‪ 2015‬ثحرىٗس‬
‫نظ رربة ‪5‬ل‪ % 66‬م ر ألاط ررس ُ ر ر ول ررى لؼ ررب‪١‬ة ؤلاصتتص ررد ررداوز من رراشلهمل م‪ٜ‬ا ررز ‪4‬ل‪% 50‬ط ررنة ‪.2014‬‬
‫وثسث٘ ررّ ه رررل ال ظ رربة لحـ ررز ير ر الىط ررى ال ل ررسن ا ر ر ش ررد مر ر ر ر ررة زنم رراَ ‪ 4/3‬م ر ألاط ررسل ن‪3‬‬

‫‪90‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ل‪%76‬ير حرريم بررا ثبلررٕل الىطررى ال‪ٜ‬ررسونل ‪3‬ل‪%47‬ل ن ازث٘رراَ جررد مهررم مررا رريم طررنتي ‪ 2014‬و‪.2015‬‬
‫‪ ٟ‬ررا ُررسٖ الىلررى لألصتتصررد اإلاحن‪ٜ‬ررز ثوررىزا مه ررا لرردي ألاطررسل حيررث اصح‪ٜ‬ررز م ر ‪6‬ل‪% 45‬طررنة ‪ 2014‬ا ر‬
‫‪%65‬طنة ‪ .2015‬وي اإلا‪ٜ‬ا زل ُسٖ الىلى ا ألاصتتصرد السا رد مر صرىَ ‪ ADSL‬ازث٘اُرا ه٘ي٘را ور ‪٤‬‬
‫ص٘ ر ر ر ر ررع ال٘ت ر ر ر ر ررتش ‪3‬ل‪ %16‬ط ر ر ر ر ررنة ‪ 2015‬م‪ٜ‬ا ر ر ر ر ررز‪5‬ل‪ %14‬ط ر ر ر ر ررنة ‪ 2014‬الى‪٠‬ال ر ر ر ر ررة الىهني ر ر ر ر ررة لحو ر ر ر ر ررى س‬
‫فطخس ازل‪2017‬ت‪.‬‬
‫اجلزائــر‪ :‬جرجلد الجصائ ر ر ر رس ثر وسا دزجرة واحر ر ر ردش ن مر اإلاسثبرة ‪ 91‬ا ر السثب ر ر ر ر رة ‪ 92‬ريم طرنتي ‪2014‬‬
‫و ‪ 2016‬ررالسٓم مر ام طررى‪ ٚ‬صثـررافت جاررجز وثح‪ٜ‬رر‪ ٝ‬مِرردفت ص ررى ‪ٛ‬ى ررة وذلرر‪ ٣‬مر طررنة ر وررسيل‬
‫هرا الن ى ازث‪١‬ص طاطا طىال ي ‪ٛ‬واُرات الهراث‪ ٙ‬و مر حيرث ُردد الصنمرائ و محِرام الهراث‪ ٙ‬السا رد‬
‫و ام ى‪ ٤‬الرن ازث٘رّ مر ‪ 42.76‬مليرىم طرنة ‪ 2013‬ر ‪ 46.39‬مليرىم مؼرتت‪ ٞ‬طرنة ‪2014‬ل ن ص رادش‬
‫‪ٛ‬دزش ع ‪.%8‬‬
‫ونمدـ ررىؾ اله رراث‪ ٙ‬السا ررد ررسش وج ررىد ‪ 3.268‬ملي ررىم مؼ ررتت‪ ٞ‬ي ر بار ررة ديظ ر بت ‪ 2015‬م ر ي رركبم ‪% 87‬‬
‫مؼر ررتت‪ ٞ‬لوجر ررجز ز‪ٛ‬ر ررم ُ ر ررا‪ ٤‬طر ررى‪ ٚ‬الهر رراث‪ ٙ‬ي ر ر الجصائر ررس و ر ر ‪ ٤‬طر ررنة ‪ 2015‬ثحظر ررنا م ىًر ررا ي ر ر ‪٠‬ر ررز‬
‫ال‪ٜ‬واُ ررات حي ررث ازث٘ ررّ ز‪ ٛ‬ررم ألاُ ررا‪ ٤‬مر ر ‪ 405‬ملي رراز د ط ررنة ‪ 2014‬ر ر ‪ 433‬ملي رراز د ‪ 4.33‬ملي رراز‬
‫دوفزتط ررنة ‪ 2015‬ن ش ررادش ظ رربة ‪% 7‬ل ظ رراه ة ير ر الن رراث ال ررداو الخ ررات لٔ ررد ‪%2.29‬لوج ررجلد‬
‫طررى‪ ٚ‬صصتتصررد السا ررد والن‪ٜ‬ررا‪ ٤‬الحرردٗ‪ ٝ‬الِررا الظررسُة والجيررز السا ررّ ال ظرربة للسا ررد والسالررث للن‪ٜ‬ررا‪٤‬تل‬
‫ثحظ ررنا ر ألاو ررسل حي ررث لٔ ررد نظ رربة اط ر ب ‪ ٞ‬صصتتص ررد م‪ٜ‬ازص ررة الظ رر‪٢‬ام ‪ ُ %46‬ررات ‪ 2015‬م‪ٜ‬ازص ررة م ررّ‬
‫‪ُ %25.60‬ررات ‪2014‬ل مررا رىضررمل م الجيررز السالررث ٓيررت ز طررا ُر ُ‪ٜ‬ر الىكررّ الى‪٠‬الررة الىهنيررة لحوررى س‬
‫فطخس ازل‪2017‬ت‪.‬‬

‫‪06‬‬
‫شكل ركم‪ 9‬الاشتراكاث في ش كاث الهاجف‬ ‫شكل ركم ‪ 9‬حغتغل الهاجف الثابذ واملحمول بالجشائز‬
‫‪07‬‬
‫الثابذ واملحمول بالجشائز‬
‫الى‪٠‬الة الىهنية لحوى س فطخس ازل‪2017‬ت‬

‫‪91‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬سوهام بادي ‪ /‬د‪.‬خديجة بوخالفة‬

‫وؿ ررلد ‪ٛ‬ي ررة اإلابيِ ررات و الح ررداو‪ ٤‬ير ر ‪ٛ‬و رراَ صثـ ررافت ط ررنة ‪ 2014‬م ررا ر‪ ٜ‬ررازع ‪ 499‬ملي رراز درن رراز‬
‫جصائسنل ُ‪١‬رع طرنة ‪ 2013‬حيرث وؿرلد ال‪ٜ‬ي رة ر ‪ 459‬مليراز درنراز جصائرسن ن ِرد‪ ٤‬ص رى ‪ٟ‬برت‬
‫ع‪ %8.65‬م‪ٜ‬ازصررة مررّ مررا ثررم جاررجيله ير طررنة ‪.2013‬ثجرردز ؤلاػررازش هنررا ر م الِائرردات اإلاظررححدرة‬
‫م هسٖ محِام الهراث‪ ٙ‬السا رد والن‪ٜ‬را‪ ٤‬ور ‪ ٤‬ص٘رع ال٘ترتش ‪ ٟ‬رت مر ‪ 416‬مليراز د ل ن مرا ر سرز‬
‫حررىا ‪ %85‬م ر اإلانحج ررات امج ِ ررة لل‪ٜ‬و رراَ‪ .‬م ررا ُ ر مظ رراه ة ‪ٛ‬و رراَ صثـ ررافت ي ر الن رراث ام ر‬
‫الخات لظنة ‪ٗ 2014‬يي ث‪ٜ‬ازع ‪ %2.91‬الى‪٠‬الة الىهنية لحوى س فطخس ازل‪2017‬ت‬
‫ي الى‪ٛ‬د الرن جظخس س ٗيه ال ‪٢‬ىمة م ريرس الدوفزات ُ ‪ٛ‬واَ صثـافت الرن يِد م يم‬
‫ال‪ٜ‬واُات ال ظاطة واإلاظاه ة دزجة ‪ٟ‬بيتش ي ص‪ٛ‬حـاد الىه يل ص‪١‬خؼ‪ ٙ‬ثررز الجصائس التتثن‬
‫الِال ي وحت الِسبي ألامرس الررن رترتجم مردي ُردت جاهص رة ػرب‪٢‬ات صثـرا‪ ٤‬ير الجصائرس لل ظراه ة‬
‫ي ثح‪ٜ‬ي‪ ٝ‬الن ى اإلا ؼىد مظح‪ٜ‬ب ‪.‬‬
‫تـــونص‪ :‬رررلد ث ررىنع مجه ررىدات ‪ٟ‬بيررتش لحو ررى س الب ي ررة الحححي ررة ف‪ٛ‬حـررادهال واؿ ررة ي ر مج ررا‪٤‬‬
‫ث‪١‬نىلىجيات اإلاِلىمات وصثـا‪ ٤‬صٌسا للدوز الرن رلِبره هررا ال‪ٜ‬وراَ ير الحن يرة ص‪ٛ‬حـرادرة و ير‬
‫ثو ر ر ررى س امخسج ر ر ررات م ر ر ر ط ر ر ررلّ وو ر ر رردمات ثح ا ر ر ر و ثولِ ر ر ررات اإلاظ ر ر ر بل‪١‬يمل و ر ر رررل‪ ٗ ٣‬ر ر ررإم ه ر ر رررل‬
‫الح‪١‬نىلىجيات ثح يز اف ح‪٢‬ازات اإلاح‪١‬سزش لم را رحولر الح‪٢‬رى الردائم و اإلاظرح س لل رىً٘يم هرىا‪٤‬‬
‫ال يرراش اإلاهنيررة‪.‬رحضررمل مر مِويررات الجرردو‪ ٤‬م ثررىنع اححلررد اإلاس‪ٟ‬ررص ‪ 80‬طررنة ‪ 2016‬مح‪ٜ‬دمررة ر زبّ‬
‫مساث ُ طنة ‪. 2014‬‬
‫موريطانيــــا‪ :‬ل‪ٜ‬د هىزت مىز حاصيا ية ثححية ي مجا‪ ٤‬صثـافت جظحجي لل ِاريت الدوليةل‬
‫و ثررم زنمررى الررب د وزنمررا و الرردو‪ ٤‬ؤلاٗس ‪ٜ‬يررة الظرراحلية ىاطرروة ‪٠‬ا ررز حررسن م ر ألاليرراٖ البـررس ةل‬
‫وثحىٗس ‪٠‬اٗة مناه‪ ٝ‬البلد ث‪ٜ‬س با ُ ودمة صصتتصرد والهراث‪ٙ‬ل ويِحبرت هررا ال‪ٜ‬وراَ اليرىت حرد ‪ ٟ‬رت‬
‫ال‪ٜ‬واُررات حيى ررة ير ص‪ٛ‬حـرراد الررىه ي‪.‬ومررّ ذلرر‪ ٣‬ثب‪ٜ‬ررب ير حاجررة ا ر اُررادش النٌررس ير ثىجهررات هرررا‬
‫ال‪ٜ‬واَ ال يىن ووكّ اطتتاثيجية ‪ٟ٘‬يلة الحوىز والح‪ٜ‬دت‪.‬‬
‫ليبيا‪ :‬ي الى‪ٛ‬د الرن حيِيد ٗيه ػِ ليبيا نال مجرح ِهم ونمننحره الحححيرة و ا‪ٛ‬حـرادل ِرد صشمرة‬
‫منر ‪ 2011‬ل واؿة ‪ٛ‬واَ صثـافت الرن حوكِد له ووى لححس سل وث ‪١‬يم ال‪ٜ‬واَ الخاؾ م‬
‫اإلاؼرراز‪ٟ‬ة ؼرر‪٢‬ز ٗاُررز ٗيررهل ل‪ ١‬ر ألاوكرراَ ألامنيررة والظياطررية اإلالرروسنمة والترري ماشالررد مظررح سش ي ر‬
‫ليبي ررا دت ر ر ثى‪ ٛ‬رر‪ ٙ‬ثل رر‪ ٣‬اإلاؼ ررازيّ الل ررسوز ة لحو ررى س ‪ٛ‬و رراَ صثـ ررافت ير ر ال ررب د واؿ ررة م ررات‬
‫ُ ليررات بر وثدس ر هالررد ُررددا ‪ٟ‬بيرتا مر اإلاِرردات ال شمررة الترري وؿررلد ر ليبيررا مر جررز ثوررى س‬
‫يررة صثـررافت ُنرردما ‪٠‬اصررد ي ر ِررم اإلاوررازات واإلاررىان البحس ررة ل م مؼررازيّ اإلانٌىمررة الجدررردش‬

‫‪92‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ل‪ٜ‬ورراَ صثـررافت ي ر ليبيررا ث حٌررس ٗ‪ٜ‬ررى هرردول ألاوكرراَ ي ر الررب د وصطررح‪ٜ‬ساز الظيا ر ي فطررححناٖ‬
‫الِ ز اإلاحى‪ ٙٛ‬لحوى س الؼب‪١‬ة ال‪٢‬املة ي ليبيا‪.‬‬
‫مررا ر ‪١‬ر ‪ٛ‬ىلرره اصرره مر اجررز ثوبيرر‪ ٝ‬ث‪١‬نىلىجيررا اإلاِلىمررات وصثـررافت ير ج يررّ منررا ال يرراش ف ررد‬
‫مر ص‪ٛ‬حنرراَ اوف ه ي بررا ونمالرردوز الرررن ر ‪١‬ر ام ثلِبرره ير ولرر‪ ٝ‬مجح ررّ السٗررال وراصيررا ررا ر ‪١‬ر ام‬
‫ث‪ٜ‬دمرره م ر ‪ٛ‬رردزش ُ ر جٔييررت مظررحىي اإلاِنؼررة ومظررحىي الح٘‪١‬يررت وؿررىف ر ٗساد امجح ررّ ا ر دزجررات‬
‫ُاليررة م ر ص ررداَ ولهرررا ٗررام دو‪ ٤‬اإلأررسع الِسبرري ثىاجههررا ثحرردرات ‪ٟ‬بيررتش ومِحبررتش ي ر مجررا‪ ٤‬جِ رريم‬
‫ث‪١‬نىلىجي ررا اإلاِلىم ررات وصثـ ررافت واط ررحددامها للكب ررىق اف ح‪ ٢‬رراز والحناٗظ ررية وول رر‪ ٝ‬مرطظ ررات‬
‫اثـافت محوىزش ثىا‪ ٟ‬الح‪١‬نىلىجيات ال درسةل واؿة ي ػب‪٢‬ات ؤلاصتتصد‪.‬‬

‫‪.2‬استخدام أدواف االتصاالف و املعلوماف‪9‬‬
‫هر رررا اإلارػر ررس ال٘سو ر ر رسؿر ررد ‪ٟ‬ساٗر ررة ث‪١‬نىلىجير ررا اإلاِلىمر ررات وصثـر ررافت و حل ر ر ر ر ر ذ مرػ ر رسات‬
‫لل‪١‬ساٗر ررة وصطر ررحددات حظ مظر ررحددمي صصتتصر ررد لالؼر ررب‪١‬ة الخوير ررة لألصتتصر رردل وػر ررب‪١‬ة الهر رراث‪ٙ‬‬
‫ام ى‪ ٤‬ت‪.‬‬

‫جدول ركم‪ 94‬مؤشزاسخخدام أدواث املعتوماث والاجصا ث‬

‫‪1105‬‬ ‫‪2014‬‬
‫مً مجموع ‪ 017‬دولت‬ ‫م مج ىَ ‪143‬دولة‬ ‫الدولت‬
‫الليمت‬ ‫الزج ت‬ ‫الليمت‬ ‫الزج ت‬
‫‪73,7‬‬ ‫‪72‬‬ ‫‪2,18‬‬ ‫‪86‬‬ ‫ثىنع‬
‫‪15,2‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪8,6‬‬ ‫‪111‬‬ ‫الجشائز‬
‫‪29,5‬‬ ‫‪80‬‬ ‫‪8,22‬‬ ‫‪73‬‬ ‫املغزب‬
‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫ليبيا‬
‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫موريطاهيا‬
‫‪The Global Innovation Index 2016/2014‬‬
‫‪https://www.globalinnovationindex.org/gii-2016-report‬‬

‫‪93‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬سوهام بادي ‪ /‬د‪.‬خديجة بوخالفة‬

‫تونص‪:‬‬
‫ججلد ثىنع اإلاسثبة ‪ُ 72‬اإلايا مح‪ٜ‬دمة رل‪ ٣‬ع‪14‬دزجة اإلا‪ٜ‬ازصرة ظرنة ‪ 2014‬ارر ‪٠‬اصرد ير اإلاسثبرة‬
‫‪82‬لل‪ٜ‬د ُسٖ ال‪ٜ‬واَ ي هرا البلد ثوىزا ‪ٟ‬بيتال واؿة ي الظنىات ألاويتشل و الححدرد م ‪2012‬‬
‫ر ردارات طرنة ‪٘ٗ. 2016‬ري ‪2012 – 2013‬ثرم ‪ٛ‬رساز الِرسوق الح‪ٜ‬نيرة و الحِس ٘يرة للرسنمى البي ري‬
‫ررا ررردُم اإلاناٗظررة ير مجررا‪ ٤‬الخرردمات الهاث٘يررة لحنىيررّ و ثحظرريم الخرردمات و ألاطررِاز ل ‪ ٟ‬ررا ث ررد‬
‫ثىطِة جٔويرة ودم ر ر ر رات صصتتصرد ذات الظِ ر ر رة الِاليرة لخؼر ز ‪ 35‬مى‪ٛ‬رّ جدررد اإلانراه‪ ٝ‬الداوليرة‬
‫و ملرراُ٘ة طررِة الرسنمى ل‪٢‬اٗررة مؼررتت‪٠‬ي ال ر ‪ ADSL‬ل مررّ ثىطررِة الحٔويررة رلررا للهرراث‪ ٙ‬الجررىا‪ ٤‬مر‬
‫الجيز السالث لخؼ ز اإلاناه‪ ٝ‬آلاهلة مّ ثدُيم الحٔوية لل دم اإلاحىٗس ل ما و ‪ ٤‬ال٘تتش ‪2012‬‬
‫‪ٜٗ 2014‬ررد ثررم ثوررى س الى‪٠‬الررة الحىنظررية ي ر رررىال ورردمات مجررددش ل مررا طررنة ‪2015‬ل ٗ‪ٜ‬ررد ػررهدت‬
‫دُر ررم اطر ررحٔ ‪ٛ ٤‬ىاُر ررد البياصر ررات الضر ررخ ة و مِالج بر ررا ر رراصو ‪ ٚ‬اإلارطظر ررة اإلاؼر ررتت‪ٟ‬ة الحىنظر ررية –‬
‫ال٘سنظررية ‪ ( CLOUD TUNISIA TEMPLE‬ل اإلكرراٗة ٗ‪ٜ‬ررد ثررم الؼررسوَ ير حررداذ لجنررة ل‪ٜ‬يرراد‬
‫امخوى صطتتاثيل " ثىنع الس‪ ٛ‬ية ‪ 2018‬ل "و الرن ثم اصو ‪ٛ‬ه الِ٘ طرنة ‪ 2016‬لحيرث اث٘ر‪ٝ‬‬
‫ُ ر جِرردرز اجررا‪ ٤‬ثن٘يرررل لححىاٗرر‪ ٝ‬مررّ ٗتررتش امخوررى الخ ا ر ي ‪ 2020-2016‬ل والِ ررز ُ ر ثح‪ٜ‬يرر‪ٝ‬‬
‫ج لة م ألاهداٖ ه ها‪ :‬صطح٘ادش م صصتتصرد ذات الظرِة الِاليرة ل‪٢‬اٗرة ألاطرس واصور ‪ ٚ‬سصرام‬
‫الخدمات الؼاملة لسنمى اإلادازض و اإلاسا‪ٟ‬ص الا ية و اإلاناه‪ ٝ‬الس ٘ية ؼب‪١‬ة صصتتصد ذات الظِة‬
‫الِاليررةل مررا ٗي ررا ردررف ؤلادازش صل‪١‬تتوصيررة ٗ‪ٜ‬ررد ثر ر ر ررم وكررّ ‪ 10‬ورردمات ل٘ائرردش اإلاىاهر ر ر ر ر و وكررّ‬
‫منٌىمر ررة الحـر ررسٖ صل‪١‬تتونر رري ُ ر ر مظر ررحىي و ر ررع وشازات ‪ٛ‬ـر ررد ث‪ٜ‬لر رريف اطر ررحِ ا‪ ٤‬الر ررىز‪ ٚ‬ي ر ر‬
‫ؤلادازش ىج نؽ لالبؼيتل ‪2017‬ت‪.‬‬

‫‪94‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫اجلزائر‪:‬‬
‫مرػررس اطررحددات دوات اإلاِلىمررات وصثـررافتل رلررّ الجصائررس ير اإلاسثبررة ‪ُ 99‬اإلايررا ع ‪ٛ‬ي ررة ‪ٛ‬رردزها‬
‫‪15.2‬م‪ٜ‬ازصررة مررّ طررنة ‪ 2014‬ارر اححلررد اإلاس‪ٟ‬ررص ‪ 111‬مح‪ٜ‬دمررة رررل‪ ٣‬ع‪ 12‬مس‪ٟ‬رصا و ر حظر السثر‬
‫الت رري ثحـ ررلد ُل ب ررا ِ٘ ررز الح‪ ٜ‬رردت اإلاا ررجز ير ر مج ررا‪ ٤‬اله رراث‪ ٙ‬ام ررى‪٤‬ل ظ رربة ‪ٟ‬ساٗ ررة ثـ ررز ر ر‬
‫‪% 98‬و ه ر ‪ ٚ‬ألاصتتص ررد الن‪ ٜ‬ررا‪٤‬ل حي ررث رب‪ ٜ‬ررب صو ررا‪ ٚ‬اط ررحددات الح‪١‬نىلىجي ررات الس‪ ٛ‬ي ررة مح رردودا ي ر‬
‫الحِام ت الِامة طىال ي مجا‪ ٤‬ألاُ ا‪ ٤‬و الحِام ت ال ‪٢‬ىمية‪.‬‬
‫وثب‪ٜ‬ب الجصائس جد مح وسشل ذ ثنِدت لدي الِدرد م الهي رات مىا‪ٛ‬رّ ل‪١‬تتوصية ؿرىالي ل ‪2015‬ت‬
‫ل و ب ررا ف ث حل رر‪ ٣‬اإلاىاؿ رر٘ات ام ررددشل ‪ ٟ‬ررا ص رره ئير ر الححي رريم ررال‪١‬سيت مكب ررال ٗلر ر ُر ر ٓي رراع‬
‫الحِ ر ررام ت الن‪ٜ‬در ر ررة ؤلال‪١‬تتوصي ر ررة والحج ر ررازش ؤلال‪١‬تتوصي ر ررةل م ر ررا رـ ر ررِ ث ر ررداو‪ ٤‬اإلاِلىم ر ررات ظ ط ر ررة‬
‫وبؼر٘اٗية ير جظرييت الؼررروم ال ‪٢‬ىميرةل حيررث ف ثرصا‪ ٤‬ػررس حة محىاكرِة مر الظر‪٢‬ام جظررح٘يد مر‬
‫الحر ر ر رردٗ‪ ٝ‬الِر ر ر ررا ل وف ثحضر ر ر ررمل آلارر ر ر رراز الِ٘لير ر ر ررة فطر ر ر ررحددامات ث‪١‬نىلىجير ر ر ررات ؤلاُ ر ر ر ر ت وصثـر ر ر ررا‪٤‬‬
‫والح‪١‬نىلىجيررات الس‪ ٛ‬يررة ُ ر ال يرراش اليىميررة لل ررىاهنيمل هرررا الىكررّ جِررز ثسثنر الجصائررس محر وسا‬
‫ي الحـ ي‪ ٙ‬الِات‪.‬‬
‫حر حٌررس م جؼررهد ػررب‪١‬ة ألاصتتصررد ي ر الجصائررس زــورةت ح‪ٜ‬ي‪ٜ‬يررة و ر ‪ ٤‬الظررنىات ال‪ٜ‬ليلررة ال‪ٜ‬ادمررة ذا‬
‫ذالتزم ررد ال ررىشازش الىؿ ررية وشازش البتر ررد وث‪١‬نىلىجي ررات ؤلاُر ر ت وصثـ ررا‪ ٤‬خن٘ي ررر وُىده ررا حي ررث مر ر‬
‫اإلا‪ٜ‬ررسز م جؼررهد طررِاز الررسنمى ُ ر ػررب‪١‬ة ألاصتتصررد اصد٘اكررا ثرردز جيا مررىاشاش مررّ ازث٘رراَ ي ر الحرردٗ‪ٝ‬‬
‫و ‪ ٤‬طنة ‪ِ 2018‬د صص بال م مسحلة صطخس ازات ال‪١‬بتي فثـافت الجصائس و ‪ ٤‬طنتي‪2016‬‬
‫و ‪.2017‬‬
‫اما ال ظبة للهاث‪ ٙ‬ام ى‪ ٤‬ال ظبة لٔالبية الجصائس يم ٗإصه و‪ٛ‬بز طنة ‪٠ 2000‬رام مجرسد الح٘‪١‬يرت‬
‫ي ر ‪ٟ‬ظ ر ه رراث‪ ٙ‬ص‪ ٜ‬ررا‪ ٤‬يِ ررد ِي ررد اإلان ررا‪ ٤‬ظ ررب ث ررداُيات ث ر وس ال ررب د ُ ر الس‪ ٟ‬ر ؤلاثـ ررافجي ي ر‬
‫طنىات الخظِينات حيث ‪٠‬اصد ‪ٛ‬د طب‪ ٜ‬با حت ٗ‪ٜ‬س الدو‪ ٤‬ي ال‪ٜ‬ازش ي هررا امجرا‪٤‬ل وهرى مرا ر٘ظرس‬
‫اليىت اطحدزا‪ ٞ‬هرا الح وس الىلى ا ثوبي‪ ٝ‬الجيز السا ّ‪.‬‬
‫لررٕ الِرردد ؤلاج ررا لل ؼررتت‪ٟ‬يم اإلااررجليم ي ر صصتتصررد السا ررد والن‪ٜ‬ررا‪ ٤‬ر ‪ 33.815‬مليررىم ي ر بارررة‬
‫مررازض ‪ 2017‬م‪ٜ‬ا ررز ‪ 29.538‬مليررىم مؼررتت‪ ٞ‬طررنة ‪2016‬ل ازث٘رراَ ر‪ٜ‬رردز ع ‪ 4.28‬مليررىم مؼررتت‪. ٞ‬‬
‫وحظ ر ر ز‪ٛ‬ر ررات وشازش البترر ررد وصثـر ررافت الظر ررل‪١‬ية وال طر ررل‪١‬ية والح‪١‬نىلىجير ررات و الس‪ ٛ‬نر ررةل ٗ‪ٜ‬ر ررد‬
‫جررجلد ال‪١‬ساٗررة ؤلاج اليررة لألصتتصررد ررالجصائس ‪ % 80.08‬و ر ‪ ٤‬الس زرري ألاو‪ ٤‬م ر طررنة ‪ 2017‬م‪ٜ‬ا ررز‬
‫‪ % 71.17‬طنة ‪2016‬ل مسجِة هرا الحورىز ر ازث٘راَ حٌيرتش اإلاؼرتت‪ٟ‬يم ير الجيرز ا‪ 3٤‬والجيرز ا‪4٤‬‬
‫السا د والن‪ٜ‬ا‪.٤‬‬

‫‪95‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬سوهام بادي ‪ /‬د‪.‬خديجة بوخالفة‬

‫املغرب‪:‬‬
‫وا‪ٛ‬ررّ ػررب‪١‬ة صصتتصررد ي ر اإلأررسع ف ردحلرر‪ٟ ٙ‬سي رتا ُ ر وا‪ِٛ‬رره ي ر دو‪ ٤‬اإلأررسع الِسبرري امجرراوزش حيررث‬
‫ذ‪ٟ‬رست الى‪٠‬الرة الىهنيررة لح‪ٜ‬نريم اإلاىاؿر ت رراإلأسع م ُردد مظرحددمي ؤلاصتتصررد ‪ٛ‬ردز ر ‪ 18.5‬مليررىم‬
‫و ر ر ‪ ٤‬طر ررنة ‪2016‬ل ن ظ ر رربة ‪% 58.3‬م ر ر الظ ر ررا‪ٟ‬نة م‪ٜ‬ا ر ررز ‪% 57.1‬ط ر ررنة ‪ .2015‬جؼر ررهد اإلا ل‪ ١‬ر ررة‬
‫اإلأسنميررة ثوررىزا م ىًررا لإلصتتصرردل و ثحظررنا ي ر مظررحىي الررىو اثجاههررا ؼرر‪٢‬ز ُررات وطررسُة الىلررى‬
‫ل با و رلا اصد٘ ر ر ر راق الح‪٢‬ل٘ة‪ .‬و ي ًز هرا الىا‪ٛ‬رّ ثبردوا ؤلاصتتصرد ير اإلأرسع محىاش ر رة ير ثوىزايبرا‬
‫و مؼا‪٠‬لها و ثحدرايبا مّ وا‪ ّٛ‬الؼب‪١‬ة الِن‪١‬بىثية دو‪ ٤‬وسي ي اإلأسع الِسبي ٗؼ‪٢‬ىل ‪2015‬ت ‪.‬‬
‫موريتانيا‪:‬‬
‫ث ؼ ررى ي ر مىز حاصي ررا ر ر ذ ػ ررس‪٠‬ات اثـ ررا‪ ٤‬و ر ر ‪ ٠‬ررز م ر الؼ ررس‪ٟ‬ة اإلاىز حاصي ررة الظ ررىداصية ل ثـ ررا‪٤‬‬
‫ػر ررن‪ٜ‬يحزت والؼر ررس‪ٟ‬ة اإلاىز حاصير ررة اإلأسنمير ررة ل ثـر ررافت مىز حر ررزتل والؼر ررس‪ٟ‬ة اإلاىز حاصير ررة الحىنظر ررية‬
‫ل ثـافت ماثزت‪.‬‬
‫ونمرريم حرريم واوررس ثحِررا اصح‪ٜ‬ررادات اإلاررىاهنيم واإلاؼررتت‪ٟ‬يم ي ر ورردمات الهىاثرر‪ ٙ‬الن‪ٜ‬الررة حررى‪ ٤‬كررِ‪ٙ‬‬
‫الخدمات وص‪ٜ‬ف جٔوية الؼب‪١‬ة مخحل‪ ٙ‬منراه‪ ٝ‬مىز حاصيرال وواؿرة كرِ‪ ٙ‬ػرازش ؤلاصتتصرد حردي‬
‫هررز وطررائز ث‪١‬نىلىجيررا الهىاثرر‪ ٙ‬ي ر مىز حاصيررا و ررحم ذلرر‪ ٣‬نررال ُ ر ‪ 53‬مرػ رسا ر وررر ِرريم صُحبرراز‬
‫زبِ ررة ُناؿ ررس ثح س ررز ير ر البن ررة الظياط ررية والحنٌي ي ررةل ودزج ررة الجاهص ررة ُ ر ر مظ ررحىي الب ي ررات‬
‫الحححي ررة اإلاح ررىٗسش وال‪ ٜ‬رردزش ُ ر ر ثح ررز ث‪٢‬ل٘ر ررة ه رررل الح‪١‬نىلىجي ررات وث ررىٗس ال‪ ٘١‬ررالاتل واطر ررحِ ا‪٤‬‬
‫ث‪١‬نىلىجيررات اإلاِلىمررات وصثـررا‪ ٤‬م ر ‪ٛ‬بررز ألاٗ رساد واإلا‪ٜ‬رراوفت واإلاـررالمل ال ‪٢‬ىميررةل وصنِ‪٢‬اطررات‬
‫ص‪ٛ‬حـادرة وصجح اُية لهرل الح‪١‬نىلىجيات‪.‬‬
‫م اهم الِىامز التي دت ث وس دو‪ ٤‬اإلأسع الِسبي ُ ز‪٠‬ىع ‪ٛ‬واز ث‪١‬نىلىجيرا صثـرافتل ن‬
‫منرر باررة الخظرِيناتل اثدراذ ألاصٌ ررة الِسنميرة مى‪٘ٛ‬را مححٌ٘را م لرم ر‪١‬ر مِادررا مكبرال مرا ألطررباع‬
‫و ‪ٛ‬يةل ‪٠‬اُحبازها وطيلة ل ؼس ال٘ظاد وؤلا احةل و ألطباع طياطية إلانّ ألاؿىات اإلاِازكرة مر‬
‫الحِبيررت ُر ازاوبررا وطررد الوس رر‪ ٝ‬مررات اإلاررىاه ‪٠‬رري ف رولررّ ُ ر مـررادز وباز ررة ٓيررت زطر ية‪.‬و ذا لررم‬
‫ر‪ ١‬ال اجص و ‪ٛ‬يا او طياطيا ٗ‪ٜ‬د ر‪٢‬ىم ث‪ٜ‬نيا او ماليا‪.‬‬
‫‪.3‬اخلدماف املعلوماتية امكومية‪:‬‬
‫إلاِسٗة مدي ث‪ٜ‬دت دو‪ ٤‬اإلأسع الِسبي ي مجا‪ ٤‬ث‪١‬نىلىجيا اإلاِلىمات ر ‪ ١‬صه َ ُ ر صطرحددات‬
‫الح‪١‬نىل ررى ل ‪٢‬ىمايب ررا وال رررن رح رردد مظ ررحىي اط ررحددات الخ رردمات اإلاِلىماثي ررة اإلاوسوح ررة ي ر ً ررز‬
‫امجح ررّ الس‪ ٛ‬رريل وصىُيررة وهبيِررة اإلاىا‪ٛ‬ررّ الترري رررحم نؼررا هال وم‪ٜ‬ررداز الح‪٢‬امررز اإلا‪ٜ‬رريم رريم ؿرر٘‪ٜ‬ات‬
‫الحجررازش ؤلال‪١‬تتوصيررة امخحل٘ررة وهبيِررة الخرردمات وألاُ ررا‪ ٤‬صل‪١‬تتوصيررةل والحوبي‪ٜ‬ررات ص‪ٛ‬حـررادرة‬
‫الس‪ ٛ‬ي ررة ‪.‬يِ‪ ١‬ررع ه رررا اإلارػ ررس مظ ررحىي اط ررحددات ث‪١‬نىلىجي ررا اإلاِلىم ررات وصثـ ررافت مر ر ‪ٛ‬ب ررز‬
‫اإلارطظ ررات ال ‪٢‬ىمي ررة لح‪ ٜ‬رردرم و رردمايبا‪ .‬و ن رردز ثح ررد ه رررا اإلارػ ررس الِدر ررد م ر الِىام ررز ال٘سُي ررة‬
‫‪96‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫‪ ٟ‬دي صجاح البتام ال ‪٢‬ىمية ي ثسو اطحددات ث‪١‬نىلىجيرا اإلاِلىمرات وصثـرافتل ومردي ثورىز‬
‫ث‪ٜ‬درم ال ‪٢‬ىمة لخدمايبا ُبت ػب‪١‬ة ؤلاصتتصد‪.‬‬
‫جدول ركم ‪915‬ال دماث الالكترووي الحكومي في دول املغزب العزبي‬
‫‪1105‬‬ ‫‪1103‬‬
‫مً مجموع ‪ 017‬دولت‬ ‫مً مجموع ‪082‬دولت‬ ‫الدولت‬
‫الليمت‬ ‫الزج ت‬ ‫الليمت‬ ‫الزج ت‬
‫‪63.8‬‬ ‫‪39‬‬ ‫‪47.7‬‬ ‫‪76‬‬ ‫جووس‬
‫‪7.9‬‬ ‫‪124‬‬ ‫‪25.5‬‬ ‫‪128‬‬ ‫الجشائز‬
‫‪69.3‬‬ ‫‪30‬‬ ‫‪54.3‬‬ ‫‪53‬‬ ‫املغزب‬
‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫ليبيا‬
‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬ ‫موريطاهيا‬
‫‪The Global Innovation Index 2014/2016‬‬
‫‪https://www.globalinnovationindex.org/gii-2016-report‬‬

‫تونص‪:‬‬
‫مر ر ور ر ‪ ٤‬الجر رردو‪ ٤‬ص ررسي ام ث ررىنع ‪ٛ‬ر ررد اححل ررد اإلاسثب ررة ‪ُ 39‬اإلاير ررا ‪ٜ‬ي ررة ‪ ٛ‬رردزها ‪ 63.8‬طر ررنة ‪2016‬‬
‫مح‪ٜ‬دمررة رررل‪ ٣‬ع ‪ 36‬مس‪ ٟ‬ررص ُ ر ط ررنة ‪2014‬ل ‪٠‬اصررد ثررىنع الظ رربا‪ٛ‬ة ي ر ه ر ‪ ٚ‬ورردمات ل‪١‬تتوصي ررة‬
‫داز ة ُ ِدل ػهدت ‪ٛ‬باف م هسٖ اإلاىاه الررن كر يظرحدس ػرهادات اإلاري دت و خظرل ها‬
‫البند ُ هس ‪ ٝ‬البترد الظسيّ ومل ىم الىؿى‪ ٟ .٤‬ا ثىٗس ال ‪٢‬ىمة ُ مظحىي ىا با ُؼسات‬
‫الخدمات ؤلاداز ة ؤلال‪١‬تتوصيةل مّ ثاحة واؿية الدّٗ ُ ِدل وهى ما رجِز ‪ٛ‬با‪ ٤‬اإلاىاه ُ‬
‫الحِامرز ُر ِررد رد‪ ٤‬الحن‪ٜ‬رز ر م‪ٜ‬راز اإلارطظررات الِ ىميرةل ‪٠‬رإجسالات الحجررازش الخازجيرة وٓيتهررا‬
‫م ر الخرردماتل م ررا رجِلهررا منٌىمررة ل‪١‬تتوصيررة متتا وررة ث٘ررسق ص٘ظررها ُ ر اإلاررىاه ‪ .‬و‪ٛ‬ررد وكررِد‬
‫ثىنع اطتتاثيجية لحوى س ؤلادازش ؤلال‪١‬تتوصيرة اهرداٗها ثحظريم ُ ‪ٛ‬رة ؤلادازش مرّ اإلارىاهنيم وثورى س‬
‫اإلانررا الِررات للسٗررّ مر دال اإلارطظررات ص‪ٛ‬حـررادرة‪.‬و جر ثح‪ٜ‬يرر‪ ٝ‬هرررل ألاهررداٖ مر ور ‪ ٤‬ثوررى س‬
‫الِدرررد م ر الخرردمات ؤلال‪١‬تتوصيررة وثىطرريّ الن٘رراذ ل بررا افُح رراد ُ ر ث حرره اإلاظررازات وؤلاج رسالات‬
‫ؤلاداز ة والتي ثحول ثن٘ير ُدد م اإلاؼازيّ ذات الوا ّ ال٘ ي لىكّ هرل الخردمات ُ ر صصتتصرد‬
‫م ر جه ررة ومؼ ررازيّ هي‪٢‬لي ررة وثنٌي ي ررة و ررسي لحنٌ رريم وثنظ رريت ثو ررى س ه رررل الخ رردمات ووك ررِها ُ ر‬
‫الخرى مر جهررة ورسي‪ .‬وذلرر‪ ٣‬اإلكراٗة ر اإلاؼررازيّ الح‪١‬نىلىجيرة الترري رحِريم صكرو َ زبررا مر ‪ٛ‬بررز‬
‫مدحلرر‪ ٙ‬ال‪ٜ‬واُررات‪ .‬وم ر اهررم اإلاؼررازيّ ال‪١‬بررتي ل طررتتاثيجية الىهنيررة لحوررى س ؤلادازش ؤلال‪١‬تتوصيررة‬
‫ىا ة ال ‪٢‬ىمة الحىنظيةل‪2015‬ت‪.‬‬

‫‪97‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬سوهام بادي ‪ /‬د‪.‬خديجة بوخالفة‬

‫‪ -‬ثو ررى س ىا ررة ال ‪٢‬ىم ررة الحىنظ ررية والت رري ثحح ررىن مج ىُ ررة اإلاِلىم ررات و البياص ررات ح ررى‪ ٤‬ال‪ٜ‬و رراَ‬
‫الِ ىمي مبىنمة حظ مسا‪ٟ‬ص اهح ات اإلاظحِ ليم‪.‬‬
‫‪ -‬ثوى س ىا رة الخردمات ؤلاداز رة لح ‪١‬ريم اإلارىاه مر ال ـرى‪ ُ ٤‬ر اإلاِلىمرة الار يحة و ام ينرة‬
‫حى‪ ٤‬ؤلاجسالات ؤلاداز ة لحجننبه ُنال الحن‪ٜ‬ز يم مدحل‪ ٙ‬الهيا‪٠‬ز الِ ىمية‪.‬‬
‫‪ -‬ث‪ٜ‬ير ررنع وثىحير ررد ال لر ررىز ُ ر ر الى ر ر م ر ر و ر ر ‪ ٤‬كر رربى مسجِير ررة مىحر رردش ثحر رردد اإلاىاؿر رر٘ات‬
‫والل ررىا ى الت رري رج ر م ثح ررىٗس ىا‪ ٛ‬ررّ الى ر الِ ىمي ررة ر ررحم صُح رراد ُل ب ررا م ر ‪ٛ‬ب ررز مدحل رر‪ٙ‬‬
‫الهيا‪٠‬ز الِ ىمية و ‪ٛ ٤‬يامهم ـيآة مىا‪ِٛ‬هم و ححظيكبا وثحييكبا‪.‬‬
‫‪ ُ -‬ليررة دمررا الخرردمات م ر و ر ‪ ٤‬ثررىٗيت ألازكررية اإلا ئ ررة لحنظرريت الرردم رريم الخرردمات ؤلاداز ررة‬
‫اطررحددات ث‪١‬نىلىجيررات اإلاِلىمررات وصثـررا‪ ٤‬وذلرر‪ ٣‬لحِ رريم الحبرراد‪ ٤‬ؤلال‪١‬تتونرري لل ِويررات رريم‬
‫الهيا‪٠‬ز ؤلاداز ة ثبظيوا لل ِام ت واإلاظازات ؤلاداز ة‪.‬‬
‫‪ -‬م ررىشَ اإلاوبىُ ررات ؤلاداز ررة الر‪ٟ‬ي ررة وذل رر‪ ٣‬بي ررة ألازك ررية اإلاناط رربة لىك ررّ الخ رردمات ُ ر الخ ررى‬
‫وذلرر‪ُ ٣‬ر هس رر‪ ٝ‬دمررا اإلاوبىُررات ؤلال‪١‬تتوصيررة ير مظررال‪ ٣‬فمادرررة ومندمجررة ُ ر مظررحىي صٌررم‬
‫اإلاِلىمات‪.‬‬
‫‪ -‬وكررّ اطررتتاثيجيات ‪ٛ‬واُيررة لررإلدازش ؤلال‪١‬تتوصيررة يبرردٖ ر ثحدرررد الس ررة ال ظرربة ل‪٢‬ررز ‪ٛ‬ورراَ ير‬
‫مجا‪ ٤‬ثوى س الخدمات ؤلاداز ة واطحِ ا‪ ٤‬ث‪١‬نىلىجيات اإلاِلىمات وصثـافت‪.‬‬
‫‪ -‬كبى ووة اثـا‪ ٤‬جظلى اللىل ُ الححدرات وؤلام‪٢‬اصيات اإلانحٌسش م ث‪١‬نىلىجيرا اإلاِلىمرات‬
‫وصثـ ررافت لر رردُم طياطر ررة ثحر رردرث ؤلادازش الحىنظ ررية ل وثبظر رريى ؤلاج ر رسالات ؤلاداز ر ررة وثحظر رريم‬
‫صىُية الخدمات الِامة‪.‬‬
‫املغرب‪:‬‬
‫ص حر ررٍ م ر ر و ر ر ‪ ٤‬الجر رردو‪ ٤‬ث‪ٜ‬ر رردت اإلأر ررسع اإلا‪ٜ‬ازصر ررة مر ررّ طر ررنة ‪ 2014‬ع ‪ 23‬مس‪ٟ‬ر ررص ال ظر رربة إلارػر ررس‬
‫الخ رردمات ُب ررت الخ ررىل و سج ررّ ال٘ل ررز ي ر ذل رر‪ ٣‬ا ر جِب ررة ج ي ررّ الجه ررات ال٘اُل ررة اإلاِني ررة بتص ررام‬
‫ال ‪٢‬ىمة ؤلال‪١‬تتوصية م جز محا ِة ثن٘يد وازهة الوس ر‪ ٝ‬اإلاىكرىُة ير هراز اطرتتاثيجية اإلأرسع‬
‫الس‪ ٛ‬رري‪2013‬ل والترري ثررم ه ‪ٛ‬ه ررا ي ر ‪ٟ‬ح رىنمس ‪.2009‬ه رررل النحررائ الجيرردش الت رري ثررم ثح‪ٜ‬ي‪ٜ‬هررا ال ظ رربة‬
‫ل خرردمات ُبررت الخررى واإلاؼرراز‪ٟ‬ة صل‪١‬تتوصيررة ر ر ررسش امجهررىدات اإلابرولررة ير هرراز سصررام ال ‪٢‬ىمررة‬
‫ؤلال‪١‬تتوصية والرن يِد محىزا طاطيا فطتتاثيجية اإلأرسع الس‪ ٛ‬ري ‪ .2013‬هررل امجهرىدات ازث‪١‬رصت‬
‫الخـر ررىؾ ُ ر ر حر ررداذ الخر رردمات صل‪١‬تتوصي ر ررة ذات ال‪ٜ‬ي ر ررة اإلالر رراٗة الِالير ررة‪.‬هر رررل الخ ر رردمات‬
‫ؤلال‪١‬تتوصية م ػ با ثحظيم وثبظيى ؤلاجسالات ال ظربة لل رىاهنيمل وجظرح٘يد اإلا‪ٜ‬راوفت ردوزها‬
‫م ودمات ُ ىمية ُبت ألاصتتصد ُ الخـىؾ ثل‪ ٣‬اإلاحِل‪ٜ‬ة الىلى لولبات الِسوق الِ ىمية‬
‫و الحـ ر ررس ج وألادال ُر ر ر ِ ر ررد لللر ر رسائ ُ ر ر ر الؼ ر ررس‪٠‬اتل للل ر ررس بة ُ ر ر ر ال‪ٜ‬ي ر ررة اإلال ر رراٗة و‪ ٟ‬ر رررا‬
‫اإلاظرراه ات صجح اُي ررة ‪ .‬و‪ ٛ‬ررد وك ررِد ال ئح ررة ال‪٢‬امل ررة ل خ رردمات ُب ررت الخ ررى مـ ررن٘ة حظ ر ص ررىَ‬

‫‪98‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫اإلاظررحِ ز ر ذلرر‪٣‬ل حررددت صطررتتاثيجية ال اليررة لل ٔررسع الس‪ ٛ‬رري حرريم اُح ادهررا ل مج ىُررة م ر‬
‫ألاهداٖ وــد لحح‪ٜ‬ي‪ٜ‬ها ميزاصية ‪ٜ‬ي ة ‪ 5.2‬مليراز دزهرمل و حِلر‪ ٝ‬ألامرس حرىٗيت صراث داو ر ورات‬
‫كرراي ‪ٜ‬ي ررة ‪ 27‬مليرراز دزهررمل و حررداذ ‪ 26‬لرر‪ ٙ‬منـر ػررٔز كرراي ل وث ‪١‬رريم طررسش مر رريم رر ذ‬
‫طررس م ر صػررتتا‪ ٞ‬ي ر ورردمات ؤلاصتتصررد ي ر م‪ٜ‬ا ررز طررسش م ر رريم ‪٠‬ررز ُؼررس طررس و ر ‪ ٤‬طررنة ‪2008‬ل‬
‫وجِ رريم اط ررحِ ا‪ ٤‬الح‪١‬نىلىجي ررات الجدر رردش لإلُر ر ت وصثـ ررا‪٤‬ل مر ر ور ر ‪ ٤‬كر ر ام ثصو ررد وثجهي ررز‬
‫مج ر ررىَ اإلارطظر ررات الحِلي ير ررة الىطر ررائز اإلاِلىماثير ررةل و‪ٟ‬ر رررا الولبر ررة اإلاهندطر رريم والولبر ررة الر رررر‬
‫حرح ررا ذ ِىم ث‪٢‬ى ن ررا ي ر مج ررا‪ ٤‬الِل ررىت وث‪١‬نىلىجي ررا ؤلاُر ر ت والحىاؿ ررزل ر جاص ر زٗ ررّ ُ رردد الخ رردمات‬
‫ؤلاداز ة ؤلال‪١‬تتوصية م ‪ 16‬طنة ‪ 89 2008‬حلى‪ ٤‬طنة ‪ 2013‬شهىنل ‪2014‬ت‪.‬‬
‫اجلزائر‪:‬‬
‫ث‪ٜ‬دمد الجصائس زبّ مسا‪ٟ‬ص طنة ‪ 2016‬ي مرػس الخدمات صل‪١‬تتوصية ُ الخى مر اإلاس‪ٟ‬رص ‪128‬‬
‫ا اإلاس‪ٟ‬ص ‪ُ 124‬ال ي ‪ٜ‬ي ة ث‪ٜ‬دز ع ‪ 7.9‬مِحبتا م ه ‪ِ ٚ‬م الخدمات ُ الند ي الجصائس ي‬
‫مدحل‪ ٙ‬ال‪ٜ‬واُرات طرهلد ُ ر اإلارىاه ال‪١‬سيرت مر اإلاِرام ت ؤلاداز رة واليىميرة التري ‪٠‬اصرد جظرحٔس‪ٚ‬‬
‫و‪ٛ‬حررا وجهرردال ُ ر ٓرساز ىا ررة اإلاررىاه الترري وكررِ با وشازش الداوليررة والج اُررات ام ليررة الترري جظر ج‬
‫لل ر ررىاه حل‪ ٜ‬ر رري مِلىمر ررات و جا ر ررات ُ ر ر انؼ ر ررٔافثه وجظر ررا فثه ؤلاداز ر ررةل الحجاز ر ررة وحت ر ر ح ر ررى‪٤‬‬
‫صط ررخس ازل ٗل ر ر ُ ر ر ىا ر ررة وشازش الداولي ررة التر رري ث ر ررنج اطر ررحِ مات ُ ر ر النر ررد حر ررى‪ ٤‬الجر ررىاشات‬
‫والبوا‪ ٛ‬ررات البيىمتتر ررة وؤلاجر رسالات اإلاحِل‪ ٜ‬ررة زب ررال ٗلر ر ُر ر ُ لي ررة اط ررحدسا ر ر ي٘ة الظ ررىا ‪ٝ‬‬
‫الِدلية ُبت الند ن‪ٜ‬سش واحدش وٓيتها م الخدمات ‪ٟ‬ردّٗ ٗرىاثيت الهراث‪ .ٙ‬و‪ٛ‬رد لرٕ ُردد الخردمات‬
‫اإلا‪ٜ‬دمررة ُ ر النررد ير الجصائررس ير مدحلرر‪ ٙ‬امجررافت اليررىت ‪ 1182‬ودمررةل وهرررا الِرردد صخيجررة هر ‪ٚ‬‬
‫ال ررىشازش لِ لي ررة ز‪ ٛ‬ن ررة ػ رراملة ل‪٢‬اٗ ررة و رردمات ال ‪٢‬ىم ررة والهي ررات الىشاز ررة ل ط ررحجا ة فححياج ررات‬
‫اإلاىاهنيمل اإلا‪ٜ‬اوليم والج هىز الِس م‪.‬‬
‫والجصائ ررس ‪ٟ‬ج ررصل م ر ه رررا الِ ررالم لنظ ررد ِي رردش ُ ر ه رررل الحو ررىزات الح‪١‬نىلىجي ررةل ٗ‪ ٜ‬ررد ثل ر ند‬
‫طياط ررايبا الِام ررة رسام جظ ر ر صهح ررات ح‪١‬نىلىجي ررا صُ ر ت وصثـ ررا‪ ٤‬زب رردٖ ن ررال مجح ررّ‬
‫اإلاِلىمات ي الجصائس ل و ٌهس هرا جليا م و ‪ ٤‬الخوراع السطر ي لل ظرروليم و الجهرىد الحن ى رة‬
‫ِررد الححررى‪ ٤‬ص‪ٛ‬حـررادن الرررن ُسٗحرره الررب د و ُررادش هي‪٢‬لررة اإلارطظررات ي ر الخظررِيناتل وف طرري ا‬
‫‪ٛ‬واَ البترد و اإلاىاؿ ت ل حيث ز‪ٟ‬صت جهىد صؿ ح ي الجصائس منر طنة ‪ ُ 2011‬ثوى س الب ية‬
‫الحححي ر ررة لح‪١‬نىلىجي ر ررا صُ ر ر ت وصثـ ر ررا‪ ٤‬لحول ر رر‪ ٝ‬الجصائ ر ررس ِ ر ررد ذل ر رر‪ ٣‬مبادزيب ر ررا صل‪١‬تتوصي ر ررة ط ر ررنة‬
‫‪2008‬ثح ررد اط ر ر ر ر ررم الجشائ ــزولكتروهي ــت‪ 1102_ 1117‬ت‪ 25‬توالت رري ج ررالت ير ر ً ررسٖ ثىجه ررد ٗي رره‬
‫جهىد الدولة ثن ية ‪ٛ‬واَ الخدمات وال د م مٌاهس البيتو‪ٛ‬ساهية وث‪ٜ‬س ؤلادازش م اإلاىاه‬
‫مر ور ‪ ٤‬ثن٘يررر ج لرة مر ال‪ٜ‬رسازات ر ثوبي‪ٜ‬رات رر جي ُ ر ز طررها الخظرهي ت الترري يؼررهدها ؿررداز‬
‫جر ررىاش الظر رر٘س البير ررىمتتن ونموا‪ٛ‬ر ررة الهى ر ررة الىهنير ررة صل‪١‬تتوصير ررةل و‪ٟ‬ر رررا زوـر ررة الظر رريا‪ٛ‬ة ونموا‪ٛ‬ر ررة‬

‫‪99‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬سوهام بادي ‪ /‬د‪.‬خديجة بوخالفة‬

‫الظىا ‪ ٝ‬الِدلية والدّٗ صل‪١‬تتوني ومؼازيّ وسي ي هىز الحوى س والتري طخؼر‪٢‬ز ‪ٛ‬راهسش الحن يرة‬
‫ام لية ومِى‪ُ ٤‬ل با ي حرداذ ال‪ٜ٘‬رصش النىُيرة ير ؤلادازش الجصائس رة واإلارطظرات الخدميرة ير مجرا‪٤‬‬
‫الظياحة والا ة والحِليم والح‪٢‬ى ‪.‬‬
‫ليبيا‪:‬‬
‫حاولرد ليبيرا ام ثنردم مرّ الحٔيرتات الح‪١‬نىلىجيرة الِاإلايرة وجظرحجي فححياجرات مىاهن برا وُ لرد‬
‫ُ ر ثح‪ٜ‬يرر‪ ٝ‬وث‪ٜ‬رردرم ِررم الخرردمات م ر و ر ‪ ٤‬ىا ررة ليبيررا لل ِلىمررات و ر مؼررسوَ وه رري جؼررسٖ‬
‫ُليره وثن٘ررل الهي رة الِامرة لل ِلىمراتل بردٖ ر ث‪ٜ‬ردرم اإلاِلىمرات و الخردمات الس‪ ٛ‬يررة اإلاح‪١‬رراملة‬
‫للىؿى‪ ٤‬ما اؿو مل ُ جظر يحه الحك ـ ـ ـومت ولكتروهيـت تو ر البىا رة السطر ية إلاـرادز ياصرات‬
‫و مِلىم ررات الدول ررة الليبي ررة ُ ر ر ػ ررب‪١‬ة اإلاِلىمر ررات الدولي ررة حي ررث ث ‪١‬ر ر الؼر رسائج امخحل٘ ررة م ر ر‬
‫م ررىاهنيم وزج ررا‪ ُ ٤‬ررا‪ ٤‬وشواز ليبي ررا وؿ ررناَ ال‪ ٜ‬رساز ومدحل رر‪ ٙ‬الؼ رسائج ألاو ررسي م ر ال ـ ررى‪ ُ ٤‬ر‬
‫البياصررات و اإلاِلىمررات والخرردمات الترري ثـرردزها ‪ٛ‬واُررات الدولررة ُبررت ‪ٛ‬اُرردش ياصررات النٌررات الررىه ي‬
‫لل ِلىم ر ررات وٗ ر رر‪ ٝ‬ح ر ررز ث‪ ٜ‬ر ر مح‪ ٜ‬ر رردت مب ر رري ُ ر ر اط ر ررحددات ػ ر ررب‪١‬ة صصتتص ر رردل إلرـ ر ررا‪ ٤‬اإلاِلىم ر ررات‬
‫والخر رردمات ر ر اإلاظر ررح٘يدر د‪ٛ‬ر ررة وطر ررسُة و مر ررام وي ر ر ن و‪ٛ‬ر ررد‪ .‬يبر رردٖ ا ر ر ثر ررىٗيت منـر ررة ِٗالر ررة‬
‫فطحلر رراٗة مدحلر رر‪ ٙ‬الخر رردمات ؤلال‪١‬تتوصير ررة‪.‬ثر ررىٗيت اإلاِلىمر ررات دحلر رر‪ ٙ‬صىاُهر ررا ُ ر ر الدولر ررة م ر ر‬
‫مـررادزها السطر ية و جظررهيز ُ ليررة الىؿررى‪ ٤‬ل بررا‪.‬ثوررى س ُ ليررة انظررياع البياصررات رريم ال‪ٜ‬واُررات‬
‫امخحل٘ة وٗ‪ ٝ‬هي‪٢‬لية ‪ٛ‬اُدش ياصات النٌات الىه ي لل ِلىمات‪.‬‬
‫وف ررد صػررازش ارلررا ا ر مبررادزش ليبيررا ؤلال‪١‬تتوصيررة م ر جررز الحٔييررت لألٗلررزل الرررن ‪ٛ‬امررد م ر جلرره‬
‫رررىزش ‪ٗ 17‬بتارررس ل حيررث ررادزت وشازش صثـررافت واإلاِلىماثيررة ي ر ا‪ٛ‬ترتاح وثن٘يررر ج لررة م ر اإلابررادزات‬
‫الىهني ررة لىك ررّ الح‪١‬نىلىجي ررا ير ر مس‪ ٟ‬ررص الِ لي ررات ال ‪٢‬ىمي ررة وال‪ٜ‬و رراَ الخ رراؾ وجِص ررص الخ رردمات‬
‫اإلا‪ٜ‬دمررة ر ج يررّ اإلاررىاهنيم واإلا‪ٜ‬ي رريم واإلارطظررات الحجاز ررة ي ر ليبيررا‪ .‬ليبيررا ؤلال‪١‬تتوصيررة ر حرردي‬
‫هرررل اإلابررادزات ح‪٢‬ليرر‪ ٙ‬م ر م‪١‬ح ر زئررنع الررىشزال لح‪ٜ‬رردرم ‪٠‬اٗررة الخرردمات ال ‪٢‬ىمي ررة ل‪١‬تتوصيررا ا ر‬
‫الج ي ررّ حيس ررا ‪ ٠‬رراصىا وير ر ج ي ررّ ألاو‪ ٛ‬رراتل وذل رر‪ ٣‬اطحدر رردات ػ ررب‪٢‬ات صثـ ررافت ال درس ررة وصٌ ررم‬
‫اإلاِلىمات‪.‬ثح‪٢‬ىم م ُناؿس زئنظية و الهي ة الِامة ل ثـافت واإلاِلىماثية ل‪2014‬ت‪.‬‬
‫‪ -‬الب ير ررة الحححير ررة لليبير ررا ؤلال‪١‬تتوصير ررة ر ررا ي ر ر ذلر رر‪ ٣‬الخر رردمات ؤلال‪١‬تتوصير ررةل الؼر ررب‪٢‬اتل الر ررنٌمل‬
‫البياصات اإلاؼتت‪ٟ‬ةل ألام ل وُناؿس الب ية الحححية ألاوسي‪.‬‬
‫‪ُ -‬ر ررادش ثـ ر ر يم ُ لير ررات الخر رردمات ال ‪٢‬ىمير ررة وثبظر رريوها لح‪ٜ‬ر رردرم ٗلر ررز الخر رردمات للظر رر‪٢‬ام‬
‫والؼس‪٠‬ات ي ليبيا‪.‬‬
‫‪ -‬ثن ية اإلاىازد البؼس ة لدُم الحوى س ؤلال‪١‬تتوني و جؼٔيز وؿياصة الخدمات صل‪١‬تتوصية‪.‬‬
‫‪ -‬وكّ ال‪ٜ‬ىاصيم وألاصٌ ة والظياطات والحىجهات صطتتاثيجيةل وثدا يت مسا‪ٛ‬بة ألادالل وُناؿرس‬
‫وسي مسز ال ى‪ ٟ‬ة لل ام الؼ٘اٗية ودُم النٌم ؤلال‪١‬تتوصية‪.‬‬

‫‪100‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬

‫خارطت طزيم املشزوع م ادرة ليبيا ولكتروهيت‪http://cim.gov.ly/page95.html‬‬
‫موريطانيا‪:‬‬
‫هل‪ٜ‬د الدولة اإلاىز حاصية" ىا ة مىز حاصيا"‪ .‬و ىا ة ل ثـا‪ ٤‬اإلارطس ي يبدٖ ‪:‬‬
‫‪ -‬صه َ ُ وباز و نؼوة ال ‪٢‬ىمة اإلاىز حاصية ر‬
‫‪ -‬الىؿرى‪ ٤‬ر اإلاىا‪ٛ‬ررّ ؤلال‪١‬تتوصيرة لل‪ٜ‬واُررات ال ‪٢‬ىميررة امخحل٘رة و مدحلرر‪ ٙ‬ألاجهررصش واإلارطظررات‬
‫والى‪٠‬افت السط ية‬
‫‪ -‬ثر ررىٗيت اإلاِوير ررات ألاطاطر ررية ُ ر ر الر ررب د ثر رراز ل ر‪ٜ‬اٗر ررةل مجح ر ررّ لا‪ٛ‬حـر ررادل ٗر ررسؾ اطر ررخس از ل‬
‫طياحة‪...‬الخ‬
‫‪ -‬جِص ص الح٘اُز يم اإلاىاه وصدازش م و ‪ ٤‬جظهيز الن٘اذ اإلاِلىمات والخدمات امخحل٘ة‪.‬‬
‫ووٗ‪ٜ‬ا لهرل صهداٖ الو ىحة ٗإم " ىا ة مىز حاصيا" جؼ‪٢‬ز صاٗررش ُ ميرة مه رة مر ػر با م ثرص‬
‫الدولة ي مِتت‪ ٞ‬الظيوسش ُ اإلاِلىمة الرن يؼ‪٢‬ز ‪ٟ‬بت زهام اليىت‪ .‬زهام رحى‪ٛ‬ر‪ ٙ‬ثح‪ٜ‬ي‪ٜ‬ره هبِرا‬
‫ُ ر ر صىُي ررة جِام ررز ادازات الدول ررة ومرطظ ررايبا م ررّ اإلاى‪ ٛ‬ررّ الجدر ررد‪ .‬ام الحىج رره ل خ رردمات الِام ررة‬
‫صل‪١‬تتوصية ل وجِلها ال‪ٜ‬سع م اإلارىاهنيم ل و الصنمرائ ل والؼرس‪٠‬ال طري ‪ ١‬صدازش ؤلال‪١‬تتوصيرة مر‬
‫جظهيز ثىؿيز الخدمات ؼ‪٢‬ز اٗلز لل ظحددتل وا‪ٛ‬امة زوا ى ا‪ٛ‬حـادرة الـباحل‪2016‬ت‪.‬‬
‫ى‬
‫ي ر ُـررس ال ‪٢‬ىمررة ؤلال‪١‬تتوصيررةل ثررصداد ال اجررة ر ث٘ـرريز الخرردمات واإلاِلىمررات ال ‪٢‬ىميررة هب‪ٜ‬ررا‬
‫فححياجات الج هىزل ُ م ث‪٢‬ىم محاحة ُ مداز الظاُة ل ظة شز ُ جهاش ال اطر آلا ر و‬
‫ن جهاش اوس محـز ؼب‪١‬ة ؤلاصتتصد‪ .‬م ثح‪ٜ‬ي‪ ٝ‬ذل‪ ٣‬رحول مؼاز‪ٟ‬ة اإلاظحددت الِادن ير ُ ليرة‬

‫‪101‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬سوهام بادي ‪ /‬د‪.‬خديجة بوخالفة‬

‫ى‬
‫ثحظرريم وثوررى س الخرردمات ال ‪٢‬ىميررة و ج ررافل ًهررست دو‪ ٤‬اإلأررسع الِسبرري دفئررز رجا يررة مل ىطررة‬
‫ُ ر ثوررى س ورردمات ال ‪٢‬ىمررة ؤلال‪١‬تتوصيررةل ُ ر الررسٓم مر اطررح ساز ال اجررة ر اإلاص ررد مر الحىُيررة‬
‫ى‬
‫ونمر‪ ٤‬الجهىد فُح اد م ازطات ال ‪٢‬ىمة ؤلال‪١‬تتوصية ‪ ِٟ‬ليرة و هراز ُ رز حمحىاؿرز ل خردمات ردف‬
‫م اُحبازها مجسد جصل م ودمات ال ‪٢‬ىمة‪.‬‬
‫‪ .4‬االسهام الرقني املعلوماتي‪(:‬املشاركة االلكرتونية)‬
‫م اإلاؼرراز‪ٟ‬ة ؤلال‪١‬تتوصيررة جِ رري م يؼررتت‪ ٞ‬اإلاررىاه الِررادن ير ُ ليررة ؿررنّ ال‪ٜ‬رساز الترري طررح‪٢‬ىم ‪ ٟ‬ررت‬
‫‪ٟ٘‬ررالش وطررهىلة ذا مررا ثىاؿررلد ال ‪٢‬ىمررة مررّ اإلاظررحددميم وطرراُديبم ُ ر ث‪ٜ‬رردرم وجهررات صٌررسهمل‬
‫وجِلي‪ٜ‬ررايبمل وػرر‪٢‬او بمل وصـررائحهم اطررحددات وطررائز ث‪١‬نىلىجيررا اإلاِلىمررات وصثـررافت ال درسررة‬
‫و دوات الح٘اُررزل م ر ور ‪ ٤‬ثررىٗيت ‪ٛ‬نررىات ثىاؿررز ال‪١‬تتوصيررة محِررددش مررّ اإلاحِررامليم لألوررر ر زاوبم‬
‫وم‪ٜ‬تتح ررايبم زب رردٖ زٗ ررّ مظ ررحىي زك ررا اإلاحِ ررامليم وثحظ رريم ج ررىدش ث‪ ٜ‬رردرم الخ رردمات‪ .‬و‪ ٛ‬ررد اُح ردت‬
‫ى‬
‫ال‪١‬سي ررت م ر ال رردو‪ ٤‬حل ررىف مدحل٘ ررة له رررا الٔ ررسقل واؿ ررة ُ ر هس رر‪ ٝ‬ىا ررات ال ‪٢‬ىم ررة ؤلال‪١‬تتوصي ررة‬
‫اإلاىحدش او ٓيتها م صطالي ‪ .‬ولل ؼاز‪ٟ‬ة ؤلال‪١‬تتوصية جاصبام‪:‬‬
‫الولــوع عــً عــد ‪ :‬الىلررى ر الب يررة الحححيررة الِامررة ل و ؤلاصتتصررد والح‪٢‬ررى ونؼررس الحوبي‪ٜ‬ررات ذات‬
‫الـلة ح‪١‬نىلىجيات اإلاِلىمات وصثـافت‪.‬‬
‫ودماع عً عد‪:‬‬
‫وذل‪ ٣‬م و ‪ ٤‬مؼاز‪ٟ‬ة الج هىز اإلاظ بدٖ ي ُ لية اثدراذ ال‪ٜ‬رسازات الِامرة مر ور ‪ ٤‬ث‪١‬نىلىجيرا‬
‫اإلاِلىمات وصثـافت‬
‫جدول ركم ‪916‬املشاركت ولكتروهيت لدول املغزب العزبي‬

‫‪1105‬‬ ‫‪1103‬‬
‫الدولت‬

‫مً مجموع ‪ 017‬دولت‬ ‫مً مجموع ‪082‬دولت‬
‫الليمت‬ ‫الزج ت‬ ‫الليمت‬ ‫الزج ت‬
‫‪64.7‬‬ ‫‪33‬‬ ‫‪36.8‬‬ ‫‪42‬‬ ‫جووس‬
‫‪7.8‬‬ ‫‪125‬‬ ‫‪5.8‬‬ ‫‪111‬‬ ‫الجشائز‬
‫‪80.4‬‬ ‫‪17‬‬ ‫‪39,5‬‬ ‫‪38‬‬ ‫املغزب‬
‫‪0.1017‬‬ ‫‪170‬‬ ‫‪0.0588‬‬ ‫‪179‬‬ ‫ليبيا‬
‫‪0.0509‬‬ ‫‪184‬‬ ‫‪0.0784‬‬ ‫‪172‬‬ ‫موريطاهيا‬
‫‪The Global Innovation Index 2014/2016‬‬
‫‪https://www.globalinnovationindex.org/gii-2016-report‬‬

‫‪102‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬

‫ام ‪ٛ‬ي ر ر رراض هرررا اإلارػررس ألاطا ر ي ر‪٢‬ررىم م ر و ر ‪ ٤‬ر ر ر ر ررة مظحى ر ر ر ر ررات‪ :‬اإلاِلىمررات ؤلال‪١‬تتوصيررة‪(e-‬‬
‫)‪information‬ل صطخؼررازش ؤلال‪١‬تتوصيررة)‪ (e-consultation‬ل ؿن ر ر ر ر رراُة ال‪ ٜ‬رسازات ؤلال‪١‬تتوصيررة‪(e-‬‬
‫)‪decision-making‬ل ٗهرا اإلارػس يِبت ُ ثىٗيت البن ة الح٘اُلية مرّ اإلاِنيريم واإلاؼراز‪ٟ‬ة ير ُ ليرة‬
‫ؿنّ ال‪ٜ‬رساز مر هرسٖ الج هرىز و ػرسا‪ٟ‬هم ير ؿريآة الظياطرات وثورى س الخردماتل ار اصرا ه يرة‬
‫الحىاؿررز وال ررىاز مررّ اإلاررىاهنيم و ر اع اإلاـر ة اإلاباػررسش إل رردال ازاوبررم وم‪ٜ‬تتحررايبم وصطررح٘ادش‬
‫مكبا إلاا ٗيه اإلاـ ة الِامة‪.‬‬
‫م ررا ر ‪ ١‬ر م حٌح رره م ر و ر ‪ ٤‬الج رردو‪ ٤‬والسط ررم البي رراني اص رره ج ررجلد اإلأ ررسع اإلاس‪ ٟ‬ررص الظ ررا ّ ُؼ ررس‬
‫‪17‬تُ ر اإلاظررحىي الِررال ي ي ر “مرػررس اإلاؼرراز‪ٟ‬ة ؤلال‪١‬تتوصيررة”ل مررا رجِلهررا البلررد ألاو ر ُس ىنميررا دزجررة‬
‫‪ 80.4‬مح‪ٜ‬دم ررة ع‪ 21‬مس‪ ٟ‬رصا ُ ر ط ررنة ‪.2014‬ويِ ررصي ه رررا الح‪ ٜ‬رردت لل جه ررىدات اإلاحىاؿ ررلة ل ‪٢‬ىم ررة‬
‫اإلأسنمي ررة مر ر ور ر ‪ ٤‬ثِ٘ي ررز البتص ررام ال ‪ ٢‬ررىمي اإلاحِل رر‪ ٝ‬ال ‪٢‬ىم ررة ؤلال‪١‬تتوصي ررة وثجسنم ررة اإلأ ررسع ير ر‬
‫الخؼاوز ؤلال‪١‬تتوني حيث ثم الِ ز ُ ش ادش ُدد الخدمات ؤلال‪١‬تتوصية اإلا‪ٜ‬دمة ُبت ىا ة اإلا ل‪١‬ة‬
‫ونمىا ر ررة الخر رردمات الِ ىمير ررة ومدحلر رر‪ ٙ‬اإلاىا‪ٛ‬ر ررّ الىشاز ر ررةل وثِ٘ير ررز اإلاؼر رراز‪ٟ‬ة ؤلال‪١‬تتوصير ررة ووطر ررائز‬
‫الحىاؿررز صجح رراو والبرردل حِ٘يررز البياصررات اإلا٘حىحررة ُ ر البىا ررةل اإلكرراٗة ر الِ ررز والحِرراوم‬
‫اإلاؼررتت‪ ٞ‬مررّ هررم الررىشازات الترري ث سررز ال‪ٜ‬واُررات السئنظررية مسررز الار ةل الحِلرريمل البن ررةل اإلااليررةل‬
‫الىًي٘ة والن‪ٜ‬ز والحن ية صجح اُية لححظيم جىدش الخدمات اإلا‪ٜ‬دمة لل ىاهنيم‪.‬‬
‫ىذجررا ي ر اإلاؼرراز‪ٟ‬ة ؤلال‪١‬تتوصيررة و ػ رسا‪ ٞ‬اإلاررىاهنيمل وصالررد اإلاسثبررة‬ ‫ي ر حرريم ام ثررىنع ارلررا ث سررز ص ى‬
‫ُاإلايا ‪33‬تم مج ىَ ‪ 128‬دولة دزجرة ‪ 64.7‬طرنة ‪ 2016‬مح‪ٜ‬دمرة ع‪9‬مساثر ُر‬ ‫السالسة والس ريم ى‬
‫ط ررنة ‪ ٜٗ . 2014‬ررد ُ ل ررد الج هىز ررة الحىنظ ررية ُ ر ر جِص ررص اإلا‪ٜ‬ازنم ررة الخؼ رراز‪ٟ‬ية لحِ٘ي ررز مؼ رراز‪ٟ‬ة‬
‫اإلاررىاه ي ر ؿرريآة الظياطررات والب رتام الِ ىميررة ومحا ِررة ثن٘يرررهال وم ر صمسلررة ُ ر ذلرر‪ٜٗ ٣‬ررد‬

‫‪103‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬سوهام بادي ‪ /‬د‪.‬خديجة بوخالفة‬

‫‪٠‬اصررد ث ررىنع الظ رربا‪ٛ‬ة من ررر ‪ 2012‬حي ررث ثررم وك ررّ مى‪ ٛ‬ررّ واع صطخؼ ررازات الِ ىمي ررة ُ ر الخ ررى‬
‫‪www.consultations-publiques.tn‬لو بدٖ هرا اإلاى‪ ّٛ‬ول‪ٗ ٝ‬لال حىاز وثىاؿز مّ اإلاىاه‬
‫وٓيررتل م ر اإلاحِررامليم م ررّ ؤلادازش لجِلهررم ػ ررس‪٠‬ال ٗرراُليم ي ر اثدرراذ ال‪ ٜ‬رسازات الترري يب ررم الؼ ر م الِ ررات‬
‫ـ٘ة مباػسش و ٓيرت مباػرسش ُ ر ٓرساز صطخؼرازش حرى‪ ٤‬مساجِرة الحى‪ٛ‬يرد ؤلادازنل ‪ ٟ‬را ثرم ثورى س‬
‫هرا اإلارى‪ ّٛ‬و ‪ ٤‬طنة ‪ 2013‬لي ر‪ ١‬م ‪ٟ‬حا ة الدولة ل ى‪ ٟ‬ة والىًي٘ة الِ ىمية ل‪2014‬ت‪:‬‬
‫‪ -‬نؼس مؼازيّ النـىؾ ال‪ٜ‬اصىصيرة وث ‪١‬ريم اإلارىاه مر الحِلير‪ُ ٝ‬ل برا واإلاؼراز‪ٟ‬ة رالس ن ير‬
‫ؿيآ بال‬
‫‪ -‬ث‪ٜ‬ييم دال ال‪ٜ‬واُات‪ :‬صطخؼازش الىهنية حى‪ ٤‬جىدش ودمات الـندو‪ ٚ‬الىه ي للح ميم‬
‫ُ اإلاسق‬
‫‪ -‬زطال مدوصة الظلى‪ ٞ‬و و ‪ٛ‬يات اإلاهنة لل ىً‪ ٙ‬الِ ىمي‪.‬‬
‫‪ -‬ثحظرريم منررا ألاُ ررا‪ :٤‬صطخؼررازش الىهنيررة لح‪ٜ‬يرريم ؤلاج رسالات ؤلاداز ررة اإلانٌ ررة إلا ازط ررة‬
‫ألانؼوة ص‪ٛ‬حـادرة ‪.‬‬
‫‪ ٟ‬ررا ُ ل ررد ُ ر ثوررى س اإلاؼ رراز‪ٟ‬ة الِ ىمي ررة م ر و ر ‪ ٤‬ثو ررى س ىا ررة وهنيررة جِ ر حِص ررص اإلاؼ رراز‪ٟ‬ة‬
‫صل‪١‬تتوصي ر ررة ُب ر ررت ‪ٛ‬ن ر ررىات اثـ ر ررا‪ ٤‬مدحل٘ ر ررة م ر ر ثو ر ررى س ىا ر ررة وهني ر ررة لل ؼ ر رراز‪ٟ‬ة ؤلال‪١‬تتوصي ر ررة« ‪e-‬‬
‫‪ »participation portal‬لحنظ رريت الحىاؿ ررز والح٘اُ ررز م ررّ مدحل رر‪ ٙ‬اإلاحِ ررامليم م ررّ ؤلادازش اُح رراد‬
‫‪ٛ‬ن ررىات مدحل٘ ررة للحىاؿ ررز ‪ٛ‬ـ ررد ث ‪١‬ي رركبم مر ر الحِبي ررت ُر ر ازاوب ررم وث‪ ٜ‬رردرم م‪ٜ‬تتح ررايبم واإلاؼ رراز‪ٟ‬ة‬
‫ٗ‪٢‬ازهم ي ؿيآة الظياطات والبتام ال ‪٢‬ىمية ومحا ِة ثن٘يرها‪.‬‬
‫ثر ر وست الجصائ ررس زبِ ررة وُؼ ررس مس‪ٟ‬ر رصا مر ر حي ررث ثحـ رريلها ير ر ‪ٛ‬ي ررة اإلارػ ررس الخ رراؾ اإلاؼ رراز‪ٟ‬ة‬
‫صل‪١‬تتوصيررة ك ر ث‪ٜ‬س ررس ص ح‪٢‬رراز الِررال ي لظررنة ‪ 2016‬الـررادز ُ ر لجنررة ألامررم اإلاححرردش للؼررروم‬
‫ص‪ٛ‬حـادرة وصجح اُيةل حيث لٔد ‪ٛ‬ي ة ما ح‪ٜٜ‬حره الدولرة ير هررا اإلارػرس ‪7.8‬تل م را رجِلهرا ير‬
‫ى‬
‫اإلاس‪ٟ‬رص ‪ُ 125‬اإلايرا م‪ٜ‬ازصرة ظرنة ‪ 2014‬ارر اححلرد اإلاسثبرة ‪ٜ 111‬ي رة ‪5.8‬ت‪ .‬ثب‪ٜ‬رب الجصائرس ير مٌِرم‬
‫اإلارػرسات ِيردش ُر اإلا‪ٜ‬رارنع الدوليررةل رز وحتر ؤلا‪ٛ‬لي يرةل جِ‪١‬ظرها ‪ٛ‬لررة اهح رات ال ‪٢‬ىمرة ‪٢‬رز مررا‬
‫رحـر ررز الح‪١‬نىلىجير ررات الجدرر رردشل طر ررىال م ر ر حير ررث اإلاىا‪ٛ‬ر ررّ و ال ‪٢‬ىمر ررة ؤلال‪١‬تتوصير ررة و الحجر ررازش‬
‫ؤلال‪١‬تتوصية و حت ي ثىطيّ دائسش اطحددات الح‪١‬نىلىجيات الس‪ ٛ‬ية ي مدحلر‪ ٙ‬الحِرام تل حيرث‬
‫ًلرد ال ‪٢‬ىمرة الجصائس ررة مر رريم ال ‪٢‬ىمرات الترري ‪ٜ‬رد ُ ر الحِررام ت الح‪ٜ‬ليدررة ُ ر صورا‪ ٚ‬واطررّ‬
‫لظنىات هى لة‪ .‬ول‪ ١‬وآلام ِد طنة ‪ 2014‬وبِد م اصول‪ٜ‬د مظريتش الن رال ير الجصائرس ومرا ح‪ٜٜ‬حره‬
‫م ر ‪ ٘ٛ‬رصات ي ر مجررا‪ ٤‬ثب رري الح‪١‬نىلىجيررات ال درسررة والحِررام ت ؤلال‪١‬تتوصيررةل ف ررد ام ث‪ ١‬ررز الِ ررز‬
‫وٗر‪ ٝ‬هررا الررنه مر ور ‪ ٤‬ثوبيرر‪ ٝ‬م٘هرىت اإلاؼراز‪ٟ‬ة ؤلال‪١‬تتوصيررةل والررن جظر مر و لره ر ثوررى س‬
‫ى‬
‫صٌ با وودمايبال ُبت ػسا‪ ٞ‬اإلاىاهنيم ير ُ ليرة ثحظريم الخردمات اإلا‪ٜ‬دمرة لهرمل ٗلر ُر ورر‬
‫ازال اإلاررىاهنيم ومحولبررايبم ِرريم صُحب راز ُنررد ؿرريآة صٌ بررا وجؼررسيِايبال هادٗررة رررل‪ ٣‬ر جِررز‬

‫‪104‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ى‬ ‫ى‬
‫اإلا ررىاه واححياجاث رره مح ررىزا زئنظ رريا ي ر ُ لي ررة اثد رراذ ال‪ ٜ‬رسازل مظ ررح٘يدش م ررا ثخيح رره الح‪١‬نىلىجي ررا‬
‫ال درسة م وطائز للحىاؿز واإلاؼاز‪ٟ‬ة ؤلال‪١‬تتوصية‪.‬‬
‫ُ ر دو‪ ٤‬الٔ ررسع الِسب رري ام جِ ررز ُ ر زط ررال ر‪ٜ‬اٗ ررة وم ازط ررات اإلاؼ رراز‪ٟ‬ة ؤلال‪١‬تتوصي ررة ي ر الجه ررات‬
‫ال ‪٢‬ىميررة وثحظرريم الؼرر٘اٗية واإلاؼرراز‪ٟ‬ة الِامررةل ونمالحررا ثح‪ٜ‬يرر‪ ٝ‬هررداٖ الحن يررة الىهنيررة وجِررز‬
‫اإلاىاه ُنـسا ٗاُ ي لىزش البتام الِ ىمية ومحا ِة ثن٘يرها واإلاؼاز‪ٟ‬ة س ره ير ثوى سهرا وٗ‪ٜ‬را‬
‫ل اجياث رره مر ر ور ر ‪ ٤‬اصج رراش منٌىم ررة ال‪١‬تتوصي ررة جِ ررز ُ ر ر ررر‪ ٤‬جه ررىد ِٗال ررة للخؼ رراوز والظر ر‬
‫فط ررحو َ ازال الج ه ررىز وم حٌ ررايبم م ر و ر ‪ ٤‬صطخؼ ررازش الِام ررة و ػ رسا‪ ٞ‬وث ‪ ١‬رريم الج ه ررىز م ر‬
‫اإلاؼرراز‪ٟ‬ة ي ر ُ لي ررة ؿ ررنّ الظياط ررات م ر و ر ‪ ٤‬مدحل رر‪ ٙ‬دوات الحىاؿ ررز ؤلال‪١‬تتون رري ررا ي ر ذل رر‪٣‬‬
‫صطحو ُات ؤلال‪١‬تتوصيةل وث‪ٜ‬درم ص‪ٛ‬تتاحات والحِلي‪ٜ‬ات ُبت ؤلاصتتصد ‪.‬وثوبي‪ ٝ‬طياطة اإلاؼاز‪ٟ‬ة‬
‫ؤلال‪١‬تتوصية ُ ج يّ الجهات ال ‪٢‬ىمية وُ اثـافيبا ؤلال‪١‬تتوصية و نؼو با‪.‬‬

‫اخلامتة ‪:‬‬
‫ر ررة م‪٢‬اصي ررات ‪ٟ‬بي ررتش رريم ‪ ٠‬ررز م ر اإلأ ررسع وث ررىنع والجصائ ررس وليبي ررا ي ر مج ررا‪ ٤‬ث‪١‬نىلىجي ررا اإلاِلىم ررات‬
‫والحىاؿرزل لرى ثررم ثج يِهرا والحىٗير‪ ٝ‬رريم حاجيايبرا امخحل٘رة طررحىٗس مر دوم ػر‪ٟ ٣‬سيررت مر الجهررد‬
‫واإلاا‪ ٤‬مّ كسوزش ارجاد اليات الحن٘ير ثحل ‪:‬‬
‫‪ -‬ك ام وجىد منٌىمة مح‪٢‬املة للب ية الحححية ثخب اإلاِاريت والظياطات الداُ ة إلصحا ام حرىي‬
‫الس‪ ٛ‬ي الِسبي‪.‬‬
‫‪ -‬ثوى س صنؼوة الحِلي ية والحدز بية والحىطّ لبنال ال‪ٜ‬دزات اإلارطظية وال‪٢‬ىادز البؼس ة‪.‬‬
‫‪ -‬دُم اصحا واطحددات ام حىي الس‪ ٛ‬ي الِسبي وثِ٘يله ‪.‬‬
‫‪ -‬ك ر ر ام الح ى ر ررز اإلا ئر ررم واإلاظر ررح س وث ‪١‬ر رريم اإلاؼر ررسوُات الـر ررٔيتش واإلاحىطر رروة ي ر ر مجر ررا‪ ٤‬ثور ررى س‬
‫ام حىي الس‪ ٛ‬ي‪.‬‬
‫ام ؿررناَ ال‪ ٜ‬رساز ي ر اإلأررسع الِسبرري م ر واجررنبم اُح رراد ووررى ُ ررز لحن يررة هرررا ال‪ٜ‬ورراَ م ر جررز‬
‫ث ؼيى وجِص ص الحِاوم وصصدما يكبا‪.‬‬

‫‪105‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬سوهام بادي ‪ /‬د‪.‬خديجة بوخالفة‬

‫املصادر‪:‬‬

‫‪1. World Economic Forum(2015).The Global Information Technology Report 2015‬‬
‫‪http://www3.weforum.org/docs/WEF_Global_IT_eport_2015.pdf‬‬
‫‪ٟ .2‬ر ر رساشل ول ر رردوم)‪ .(2010‬جلىي ـ ــت الخ ـ ــادل الالكتروو ـ ــي لت ياه ـ ــاث الخجاري ـ ــت‪ .‬مح ر رراح ُ ر ر ر الخ ر ررى‬
‫‪.www.mot.gov.sy/apps/library/files/EDI_study.pdf‬اهلّ ُليه ي ‪.2016/12/13:‬‬
‫‪ .3‬ال واب ــت هي ــوس(‪. 2016‬مس ــاع لخعشي ــشأوش ــطت ش ــزكاث جكىولوجي ــا املعتوم ــاث بالس ــوق املغزب ــي‪.‬‬
‫[مح رراح ُ ر ر الخ ررى ‪http://www.alarabyanews.com/136586#sthash.9b92EjNV.dpuf:‬‬
‫اهلّ ُليه ي ‪.2016/12/13:‬‬
‫‪ .4‬ال ى ـ ـ ـ ـ الـ ـ ـ ــدولي(‪. 1105‬املغـ ـ ـ ــزب‪ 9‬يفـ ـ ـ ــاق الاكخصـ ـ ـ ــاديت‪[. 2016 -‬محر ر ر رراح ُ ر ر ر ر الخر ر ر ررى ‪.‬‬
‫‪http://www.albankaldawli.org/ar/country/morocco/publication/economic-‬‬
‫‪outlook-spring-2016‬اهلّ ُليه ي ‪.2016/12/13:‬‬
‫‪ .5‬مزكـ ـ ـ ـ ــشافزيليـ ـ ـ ـ ــت لتدراسـ ـ ـ ـ ــاث وال ـ ـ ـ ـ ــور السياسـ ـ ـ ـ ــيت(‪[ . 1105‬محر ر ر ر رراح ُ ر ر ر ر ر الخر ر ر ر ررى‬
‫‪.http://www.ifriqiyah.com/detail/998043‬اهلّ ُليه ي ‪.2016/12/11:‬‬
‫‪ .6‬الوكالــت الوطىيــت لخطــويزالاســدثمار(‪. 1105‬كطــاع جكىولوجيــاث املعتومــاث والاجصــا ث‪[.‬محرراح‬
‫ُ الخى ‪.http://www.andi.dz/index.php/ar/tic16042015‬اهلّ ُليه ي ‪. 2016/12/11:‬‬
‫‪ .7‬ل٘سا‪ٚ‬لُ ررص ال رردر (‪. 1103‬هم ــو كط ــاع الاجص ــا ث الجشائ ــز ‪ %5‬ف ــي الع ــام املا ـ ـ ي‪[.‬مح رراح ُ ر ر‬
‫الخى‬
‫‪http://www.youm7.com/https://www.alaraby.co.uk/supplements/2014/10/22‬‬
‫اهلّ ُليه ي ‪.2017/10/11:‬‬
‫‪ُ .8‬بد هللال ألا ى ح د ُبرد ‪2017‬ت ‪.‬كيـف سسـا م وهترهـذ فـي حغييـرحيـاة املوريخـاهيين ‪[.‬محراح ُ ر‬
‫‪mauritanian-‬‬ ‫الخر ر ر ر ر ررى ‪http://raseef22.com/life/2015/07/17/internet-affects‬‬
‫‪.lives/‬اهلّ ُليه ي‬
‫‪ .9‬صم ررم اإلاححر رردش ‪2015‬ت‪ :‬ال جن ررة ص‪ٛ‬حـر ررادرة و صجح اُر ررة لٔسب رري اطر رريا ‪.‬جلزي ــزاملقمـ ـ وكتيمي ــت‬
‫ملجخمط املعتوماث في املىطلت العزبيت‪[ .1104_ 1112‬محاح ُ الخى‬
‫‪https://www.unescwa.org/sites/www.unescwa.org/files/publications/files/prof‬‬
‫‪. ile-information-society-arab-region-2015-arabic_1.pdf‬اهلر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ررّ ُلير ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر رره‬
‫ي ‪.2016/12/11:‬‬

‫‪106‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫‪ .10‬و‪٠‬الة ألاصبال الجصائس ة ‪2016‬ت‪.‬جوكيط ع ى م ضزلتخعاون في مجال البريد وجكىولوجيـاث وعـقم‬
‫والاجصال‪[.‬محاح ُ الخى ‪ . http://numidia-tv.com/?p=2697.‬اهلّ ُليه ي ‪.2016/12/11:‬‬
‫ّ‬
‫اكخصاديت‪[.‬محاح ُ الخى‬ ‫‪ .11‬مدرانيل ح د ‪2015‬ت ‪.‬سوق الاجصال في املغزب‪ 9‬ززوة‬
‫‪https://www.alaraby.co.uk/supplements/2015/1/7/%D8%B3%D9%88%D9%82-‬‬
‫‪%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D9%84-%D9%81%D9%8A-‬‬
‫‪%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8-‬‬
‫‪%D8%AB%D8%B1%D9%88%D8%A9-‬‬
‫‪ %D8%A7%D9%82%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D8%AF%D9%8A%D8%A9‬اهل ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ررّ ُلي ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر رره‬
‫ي ‪.2016/12/23:‬‬
‫‪ .12‬الى‪٠‬ال ر ررة الىهني ر ررة لح‪ٜ‬ن ر رريم صثـ ر ررافت ‪2015‬ت‪.‬الخلزي ـ ــزالس ـ ــىو ‪[.1104‬مح ر رراح ُ ر ر ر الخ ر ررى ‪.‬‬
‫_‪https://www.anrt.ma/sites/default/files/rapportannuel/rapport_annuel_anrt_2015‬‬
‫‪web_va_rect_.pdf‬‬
‫اهلّ ُليه ي ‪.2017/12/11:‬‬
‫‪ .13‬الى‪٠‬ال ر ر ررة الىهني ر ر ررة لح‪ٜ‬ن ر ر رريم صثـ ر ر ررافت ‪2015‬ت‪.‬الخلزي ـ ـ ــزالس ـ ـ ــىو ‪[.1104‬مح ر ر رراح ُ ر ر ر ر الخ ر ر ررى ‪.‬‬
‫_‪https://www.anrt.ma/sites/default/files/rapportannuel/rapport_annuel_anrt_2015‬‬
‫‪. web_va_rect_.pdf‬اهلّ ُليه ي ‪.2017/12/11:‬‬
‫‪ .14‬الى‪٠‬ال ررة الىهني ررة لحو ررى س فط ررخس از ‪2017‬ت ‪.‬كط ــاع جكىولوجي ــاث املعتوم ــاث والاجص ــا ث ‪[.‬مح رراح‬
‫ُ الخى ‪http://www.andi.dz/index.php/ar/tic16042015.‬اهلّ ُليه ي ‪.2017/12/11:‬‬
‫‪ .15‬الى‪٠‬ال ررة الىهني ررة لحو ررى س فط ررخس از ‪2017‬ت ‪.‬كط ــاع جكىولوجي ــاث املعتوم ــاث والاجص ــا ث ‪[.‬مح رراح‬
‫ُ الخى ‪.http://www.andi.dz/index.php/ar/tic16042015.‬اهلّ ُليه ي ‪.2017/12/11:‬‬
‫‪ .16‬الى‪٠‬الة الىهنية لحوى س فطخس از ‪2017‬ت‪[.‬محاح ُ الخى‬
‫‪http://www.andi.dz/index.php/ar/131-tic?date=1995-6-1&limitstart=0‬‬
‫اهلّ ُليه ي ‪.2017/12/11:‬‬
‫‪ .17‬الى‪٠‬الة الىهنية لحوى س فطخس از ‪2017‬ت‪[.‬محاح ُ الخى‬
‫‪http://www.andi.dz/index.php/ar/131-tic?date=1995-6-1&limitstart=0‬‬
‫اهلّ ُليه ي ‪.2017/12/11:‬‬
‫‪ .18‬الى‪٠‬الة الىهنية لحوى س فطخس از ‪2017‬ت‪[.‬محاح ُ الخى‬
‫‪http://www.andi.dz/index.php/ar/131-tic?date=1995-6-1&limitstart=0‬‬
‫اهلّ ُليه ي ‪.2017/12/11:‬‬

‫‪107‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪.‬سوهام بادي ‪ /‬د‪.‬خديجة بوخالفة‬

‫‪ .19‬ىج نؽ لوالدرة لالبؼيت لُبد ال‪١‬س م ‪2017‬ت‪ .‬دور جكىولوجيـا املعتومـاث و الاجصـال فـي جطـويز‬
‫مخزجاث الابخكاردراست ملارهت بين الجشائزو جووس[محاح ُ الخى‬
‫‪http://www.univ-chlef.dz/renaf/Articles_Renaf_N_17/Article_12.pdf‬‬
‫اهلّ ُليه ي ‪.2017/10/18:‬‬
‫‪ .20‬ؿررىالي لح٘رريٍ ‪2015‬ت اســخخدام جكىولوجيــاث وعــقم عيــد عــً ا خمامــاث الحكومــت[محرراح‬
‫ُ الخى ‪http://www.elkhabar.com/press/category/5/press/article/83285‬‬
‫اهلّ ُليه ي ‪.2017/08/10:‬‬
‫‪ٗ .21‬ؼر رر‪٢‬ىل منر رران ‪2015‬ت‪.‬واكـ ــط وهترهـ ــذ فـ ــي املغـ ــزب حاليـ ــا با ركـ ــام و وحصـ ــائياث‪[ .‬محر رراح ُ ر ر‬
‫الخى ‪https://www.tech-wd.com/wd/2014/02/12‬‬
‫اهلّ ُليه ي ‪.2017/08/10:‬‬
‫‪ .22‬ىا ر ر ررة ال ‪٢‬ىمر ر ررة الحىنظر ر ررية ‪2015‬ت‪ .‬املشـ ـ ــارىط الكبـ ـ ــرى لقسـ ـ ــتراجيجيت الوطىيـ ـ ــت لخطـ ـ ــويزودارة‬
‫‪.‬اهل ر ر ر ررّ ُلي ر ر ر رره‬ ‫ولكتروهي ـ ـ ـ ــت‪[ .‬مح ر ر ر رراح ُ ر ر ر ر الخ ر ر ر ررى ‪http://www.tunisie.gov.tn/115-‬‬
‫ي ‪.2017/08/10:‬‬
‫‪ .23‬شهررىنل وال ررد ‪2014‬ت‪ .‬الحكومــت ج ض ــزسط ــقق اســتراجيجيت جدي ــدة ل«املغــزب الزكم ــي» [مح رراح‬ ‫ّ‬
‫ُ الخى ‪. https://www.maghress.com/alyaoum24/6646‬اهلّ ُليه ي ‪.2017/08/10:‬‬
‫‪ .24‬الى‪٠‬الة الىهنية لحوى س فطخس از ‪2017‬ت‪[.‬محاح ُ الخى‬
‫‪http://www.andi.dz/index.php/ar/131-tic?date=1995-6-1&limitstart=0‬‬
‫اهلّ ُليه ي ‪.2017/12/11:‬‬
‫‪ .25‬الهي ر ررة الِامر ررة ل ثـر ررافت واإلاِلىماثير ررة ‪2014‬ت‪ .‬م ـ ــادرة ليبيـ ــا ولكتروهيـ ــت‪[.‬محر رراح ُ ر ر الخر ررى ‪.‬‬
‫‪ .http://cim.gov.ly/page95.html‬اهلّ ُليه ي ‪.2017/10/18:‬‬
‫‪ .15‬الـباح ‪2016‬ت‪.‬الحكومت املوريخاهيت جفخ بوابت الكتروهيت أمام الصحافت [محاح ُ الخى ‪.‬‬
‫‪http://www.essebah.info/index.php?option=com_content&view=article&id=10529:201‬‬
‫‪6-02-11-21-23-59&catid=34:2012-02-02-07-16-41&Itemid=53‬‬
‫اهلّ ُليه ي ‪.2017/10/18:‬‬
‫‪ٟ .27‬حا ررة الدول ررة ل ى‪ ٟ‬ررة والىًي٘ ررة الِ ىمي ررة ‪2014‬ت‪.‬خط ــت العم ــل الوطىي ــت لش ــزاكت الحكوم ــت‬
‫املفخوح ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــت‪[ .‬مح ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر رراح ُ ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر الخ ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ر ررى ‪http://www.consultations- .‬‬
‫‪publiques.tn/istichara_ogp2/ar/Draft_du_plan_action_ogp.docx‬‬
‫اهلّ ُليه ي ‪.2017/10/18:‬‬

‫‪108‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬

‫إدارة املعرفة ودورها يف ضمان جودة التعميم يف جامعة الزاوية‪:‬‬
‫كمية اآلداب الزاوية منوذجًا‬
‫د‪ .‬عبدالعزيز عبداحلميد عامر‬
‫أظحار معاـذ بٍعه املْحبات واملفلومات‬
‫ّلية آلاداب ‪ /‬جامفة الضاوية‬

‫ال امفددة نٍددول بالشٌابددةق والحعددويشق ومحابفددة ثًىيددز‬ ‫مشتخمص‪:‬‬
‫ـنلي ددات داس املفشو ددة ِن ددا أو ددد ب ددشوس ـن ددل‬ ‫ه د د ددذود الذساظد د د ددة د د د د الحفد د د ددشه ـ د د د د داس‬
‫ال امفددة ـ د ثددووا معددحلضماتق ومحعلبددات ثعبيددَ‬ ‫املفشو ددة ودوسه ددا ددة ا ددناو ج ددود الحفل دديه ب امف ددة‬
‫داس املفشوة ل ناو جود الحفليه جا‪.‬‬ ‫الضاويددةق وٌ ددذ اـحن ددذت الذساظ ددة ـ د م ددً دساظ ددة‬
‫الحالدة ييدر سأا البايددر أىدس مًاظددس للذساظدة مددٍ‬
‫املقدمة‪:‬‬ ‫أجددل الو دديق والحملليددل املىنددل لفددذد مددٍ أو دشاد‬
‫ثواجدس ال امفددات املفا ددش ـ د ا ددحكه أىواـ ددا‬ ‫الفيًد ددةق وٌد ددذ ثٓد ددوو م حند ددق الذساظد ددة مد ددٍ أـ د ددا‬
‫موجة مدٍ الحملدوالت والحماد ات املخعداسـة الادغ ث حدا‬ ‫هيئد د د ددة الح د د د ددذسمغ بٓليد د د ددة آلاداب الضاوي د د د ددةق د د د ددنه‬
‫ـ دداله الي ددول و ددة مٍ ددذمملجا ال ددوس املفلوماثي ددة الحًٍي ددة‬ ‫اظ ددح ياو ج ددذه جن ددق املفلوم ددات يي ددر وصؿ ‪)100‬‬
‫ثلد د ددٔ ال د د ددوس الا د د ددغ جفحن د د ددذ ـ د د د املفشو د د ددة الفلني د د ددةق‬ ‫اظد د د د ددحناس ق اظ د د د د د جق م جد د د د ددا ‪ )70‬واظد د د د ددخبفذ ‪)30‬‬
‫و ظددحفنإ ثم ددل للنفلومددات املحذوٍددة الًاث ددة ـددٍ‬ ‫اظ ددحناس بع د س ـ ددذل اِحن ددإ جاب ددة أو دشاد الفيً ددة‬
‫الحٍ ددذل الْبا د ددة ثًٍي ددات الحاظ ددس آلا ددةق والش ددبْة‬ ‫ـليجد د د دداق و الحد د د ددا ة بلمد د د ددد ظد د د ددح ياىات ال ااد د د ددفة‬
‫الفامليددة لكثندداالت وىخي ددة لحلددٔ الحملددوالت أ ددبملد‬ ‫للحملليد ددل ‪ )70‬اظد ددحناس ق وٌد ددذ ثد دده ج د دشا املفال د ددة‬
‫املفشو ددة ثن ددل املن ددذس ظد د اثي ة ثِ د د أهني ددة ددة‬ ‫إلاين د دداتية الا د ددغ ثخًاظ د ددس م د ددق أل د دشا ق وأه د ددذاه‬
‫لَ ال و وثملٍيَ الحناز وإلابذاؿ ة ؼدل املفعيدات‬ ‫الذساظةق ومٍ أهه ىحدات هدزا الذساظدة‪ :‬ـدذل ثدووش‬
‫الىْشي ددةق ب ددل أ ددبملد الفام ددل ثٌ ددوا وثِ د ثد د را ا‬ ‫بًيئد د ددة ثملحي د د ددة أظاظ د د ددية جفحن د د ددذ ـ د د د ثًْولوجي د د ددا‬
‫وظيعش ة ى ا ال امفة أو وشل ا‪.‬‬ ‫املفلوم د ددات بند د دا ويج د ددا ثو د دديل ى ى د ددد با ٌع د ددال‬
‫أ د ددبم هحن د ددال بنوا د ددوؿ ج د ددود الحفل د دديه ش د ددٓل‬ ‫الفلنيددة وـددذل وجددود اا د اُ بٍواـددذ البياىددات ددة‬
‫ثملد د ددذنا مد د ددٍ ييد د ددر ثملعد د دداو جودتجد د دداق ومفح د د د أيد د ددذ‬ ‫مْحباتجد ددا و د ددك ـ د د ٌلد ددة إلامٓاىيد ددات املحن لد ددة د ددة‬
‫املى دداهيه ال ام ددة الي ددول ددة ؼ ددل الحً دداوغ الف ددالمغ ب دداو‬ ‫املفذات الاغ جعاـذ ـ ثعويش الفنليدة الحفلينيدة‬
‫مؤظع د ددات الحفل د دديه الف د ددا ة ًِخي د ددة للفومل د ددةق ول د ددزا‬ ‫ل د ددناو ج د ددود الحفل د دديه بال امف د ددةق وٌ د ددذ أو د ددد‬
‫أ د ددبم لضام د ددا ـ د د املؤظع د ددات الحفليني د ددة ث د ددز ج د ددا‬ ‫الذساظ ددة‪ :‬ب ددشوس اظ ددحملذاذ مْح ددس ددا داـ دده‬
‫و د ال ا ة بشام ا ملحعلس أظاس غ لكـ اه جا‬ ‫الظ د د اثي ية داس املفشو د ددة نوا د ددق ا د ددنٍ ال يٓ د ددل‬
‫الحًؽيمغ إلداس‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫واـحنادها وثملعاو العياظات الحفلينية ة ؼدل ال دوسات املفشويدة وثملىادز ظاٌدات ثودشاد وثعدويش‬
‫(‪)1‬‬
‫ثدا ال امعة مٍ أجل جفضيض الٍذس الحًاوعية‪.‬‬
‫‪ .1/1‬مشكمة الدراسة‪:‬‬
‫ننٍْ يالة مشٓلة الذساظة ة العؤإ الحا ة‪:‬‬
‫ما مذا معاهنة داس املفشوة ة اناو ثملٍيَ جود الحفليه بٓلية آلاداب جامفة الضاوية‪.‬‬
‫‪ .2/1‬أهمية الدراسة‪:‬‬
‫ثْخع ددس الذساظ ددة أهنيملج ددا بمليوي ددة املوا ددوؿ ال ددزل نشِ ددض ـ د مفال ددة آلار دداس الع ددلبية والح ددذ م ددٍ‬
‫ثىشيجا ة ّليات ال امفة وثملعاو جود املًح وال ذمة ة آو وايذق ااوة أو جامفة الضاوية‬
‫ُ‬
‫جفذ مًاس ـلنية رات سظالة أظاظية تجذه دـه البملر الفلمغ والشقة بنعحواا‪.‬‬
‫‪ .3/1‬أهداف الدراسة‪:‬‬
‫انطالقا من مشهلت الدزاست وأهمُتها‪ً ،‬منن حصسألاهداف فُما ًلي‪:‬‬
‫‪ .1‬الحفشه ـ أهه املىاهيه ثظاظية املحفلٍة بٓل مٍ داس املفشوة واناو جود الحفليه‪.‬‬
‫‪ .2‬الحفددشه ـ د البٌيددة الحملحيددة املحددووش إلداس املفشوددةق وثًْولوجيددا املفلومددات ل ددناو جددود‬
‫الحفليه‪.‬‬
‫‪ .3‬الحفشه ـ الواق الشاهٍ مٍ يير الشؤية ظ اثي ية للنشاوَ ثّادننيةق والحفشه ـ‬
‫الع ددنفة امل ًي ددة وج ددود املشاو ددَ ثّادنني ددةق وِ ددزلٔ ج ددود ال ددشي او ل ددناو ج ددود الحفل دديه‬
‫بال امفة‪.‬‬
‫‪ .4‬اظحٌحاج بفض الحو يات رات النلة لحذـيه ثملعاو جود الحفلديه مدٍ دكٕ مٓاىدة داس‬
‫املفشوة‪.‬‬
‫‪ .4/1‬تشاؤالت الدراسة‪:‬‬
‫جحاوى هره الدزاست ؤلاجابت على الدساؤالث الخالُت‪:‬‬
‫‪ .1‬ماهة أهه املىاهيه ثظاظية املحفلٍة بٓل مٍ داس املفشوة وجود الحفليه‪.‬‬
‫‪ .2‬ما معحوا البٌية الحملية املحووش إلداس املفشوة وثًْولوجيا املفلومات؟‬
‫‪ .3‬م ددا م ددذا ث ددووش ا ددناو ج ددود م ددٍ يي ددر الشؤي ددة ظ د اثي ية للنشاو ددَ ثّادنني ددة والع ددنفة‬
‫ثّادننية امل ًية وِزلٔ جود ال شي او؟‬

‫‪110‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫‪ .5/1‬مصطمحات الدراسة‪:‬‬
‫‪ .1‬إدارة املعرفة‪Knowledge Management :‬‬
‫ه ددة الفنلي ددات وثدوات والعد ددلوِيات الا ددغ شد د ُ د ددة دديالملجا وأدا ج ددا املعد ددحىيذوو م ددٍ املًؽند ددة‬
‫الِخع دداب املفشو ددة و ضيج ددا وثوصمف ددا وثعبيٍ ددا ددة ثـن ددإ للو ددوٕ د أو ددل الحعبيٍ ددات بٍن ددذ‬
‫(‪)2‬‬
‫املًاوعة ظويلة ثمذ والحْيي‪.‬‬
‫‪ .2‬ضمان اجلودة‪Quality Assurance :‬‬
‫هددة ىؽددال داسل نشثْددض ـ د م نوـددة مددٍ الٍدديه ومفحنددذ ـ د ثوؼيددي البياىددات واملفلومددات ال ا ددة‬
‫بالف دداملاو ٌن ددذ اظ ددخ ناس م ددؤهكتجه وٌ ددذساتجه الىْشي ددة ددة م حل ددي مع ددحويات الحًؽ دديه ـ د ىمل ددو‬
‫(‪)3‬‬
‫بذاعة ٌنذ ثملٍيَ الحملعٍ املعحنش للنؤظعة‪.‬‬
‫‪ .3‬التعميم العالي‪Higher Education:‬‬
‫ه ددو آ ددش مشيل ددة م ددٍ مشاي ددل الحفل دديه الًؽ ددام ق وال ددزل إلج ددذه إلِع دداب الى ددشد مف دداسهق م دداساتق‬
‫(‪)4‬‬
‫وٌذسات ث ذمسق وث ذل امل حنق ِٓل‪.‬‬
‫‪ .4‬أعضاء هيئة التدريص‪Faculty members :‬‬
‫هم الددزنٍ فنلددوو ددة املؤظعددات ثّادننيددةق ويحٓددوو م حنددق أـ ددا هيئددة الحددذسمغ بٓليددة آلاداب‬
‫(‪)5‬‬
‫مٍ أظحارق أظحار مشاسُق أظحار معاـذق مملااشق مملااش معاـذ)‪.‬‬
‫‪ .6/1‬مهوج الدراسة‪:‬‬
‫ياددت ثحملٍددَ أهددذاه الذساظددة وثددحه إلاجابددة ـددٍ ثظددئلة املعشويددة اظددح ذل البايددر مددً دساظددة‬
‫الحالة يير سأا أىس مًاظس للذساظة مٍ أجل الو يق والحملليل املىنل لفذد مٍ ثوشاد‪.‬‬
‫‪ .7/1‬حدود الدراسة‪:‬‬
‫‪ .1‬الحم ممدوض اإلاة‪:‬م ممةعُت‪ :‬جد ددا ت يد ددوٕ مواد ددوؿ إلداس املفشود ددة ودوسهد ددا د ددة اد ددناو جد ددود الحفلد دديه‬
‫ب امفة الضاوية ّلية آلاداب ىنورجا‪.‬‬
‫‪ .2‬الحدوض اإلاهانُت‪ّ :‬لية آلاداب بالضاوية‪ :‬مذنًة الضاوية‪.‬‬
‫‪ .3‬الحدوض الصمنُت‪ :‬ثه ث نيق بياىات الذساظة كٕ ا ش أبشيل لفال ‪.2017‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫‪ .8/1‬دلتمع الدراسة‪:‬‬
‫ثدده ثعبيددَ الذساظددة ـ د أـ ددا هيئددة الحددذسمغ بٓليددة آلاداب الضاويددة للفددال ‪ 2017‬ب نيددق أٌعددال‬
‫الٓلية املحن لة ة ‪ٌ )11‬عه ـلمغ‪.‬‬
‫‪ .9/1‬أدوات مجع البيانات‪:‬‬
‫ٌال الباير بحوصمق ظح ياو الدزل لعدج جنيدق ال واىدسق ومدٍ كلدس ثنْدٍ الحفدشه ـ د الوادق‬
‫الد دشاهٍ إلداس املفشو ددة وا ددناو ال ددود ـ ددا هيئ ددة الح ددذسمغ موا ددوؿ الذساظ ددة باـحب دداسا ثدا‬
‫املًاظددبة ل نددق مفلومددات الذساظددة ادداوة د ددفو ة الحنددوٕ ـ د املفلومددات ـددٍ ظشيددَ ثدوات‬
‫ث ددشا م ددل املٍابل ددة الا ن دديةق والضي دداسات امليذاىي ددةق وٌ ددذ ث دده ثوصم ددق ـ ددذد ‪ )100‬اظ ددحناس جن ددق‬
‫بياىات لعد جنيق جواىس الذساظة وّاو الىاٌذ م جا ‪ )30‬اظحناس ‪.‬‬
‫‪ .10/1‬الدراسات الشابقة‪:‬‬
‫ملفشوددة مددا جددشا ثًاولددس و مل ددس يددوٕ مواددوؿ داس املفشوددة ل ددناو جددود الحفلدديه مددٍ ٌبددل أـ ددا‬
‫هيئة الحذسمغ ة ال امفات ـنوماق ومٍ ٌبل أـ ا هيئة الحذسمغ ة ّلية آلاداب جامفة الضاويدة‬
‫نو ددا وٍ ددذ ث دده ظ ددكؿ ـ د إلاىح دداج الىْ ددشل م ددٍ ددكٕ ٌواـ ددذ املفلوم دداتق ومملشّ ددات البمل ددرق‬
‫وامل ددكت الفلني ددة املحْن ددة املعبوـ ددة و لْ وىي ددةق وثو ددل الباي ددر د د بف ددض الذساظ ددات ـ ددٍ‬
‫املواوؿق ثه ثًاول ا وـشا ا ووٍا لحذارملجا‪.‬‬
‫‪ .1‬أسعد حمدي دمحم ماهس‪ " .‬أرش ـنليات داس املفشوة ـ جود الحفليه الفا ة ة الفدشاً‪ :‬دساظدة‬
‫ثملليلية مٍ مًؽوس سيادل"‪ .‬ثاسيخ الضياس ‪2017/4/1‬ق محا ـ ‪http://faclty.ksu.edu.sa‬‬
‫جددا ت هددزا الذساظددة بفًددواو أرددش ـنليددات داس املفشوددة ـ د جددود الحفلدديه الفددا ة ددة الف دشاًق وٌددذ‬
‫هذود هزا الذساظة ‪:‬‬
‫‪ .1‬جا يص وثملليل الفكٌة وثرش باو ـنليات داس املفشوةق وـًا ش اناو جود الحفليه‪.‬‬
‫‪ .2‬ثىفيددل دوس ـنليددات داس بال امفددات الفشاٌيددة وجا د يف ا ـ د اـحنادهددا ددة الفنددل اظددخًادا‬
‫م سات ـلنية وـنلية و نا ع ه ة ثملٍيَ جود الحفليه‪.‬‬
‫وٌذ أؼ شت الذساظة الفذنذ مٍ الًحات ّاو مٍ أهن ا‪:‬‬
‫‪ِ .1‬شددىد الذساظددة اددفي ال ددذمات املٍذمددة د العلبددة و ا ددة ال ددذمات املحفلٍددة بنشاِددض‬
‫ى ىد والح ازاتق وهزا ال ثواوَ مق محعلبات جود الحفليه‪.‬‬
‫‪ .2‬ليغ لذا ال امفات بشىام ثٍييه وفإ لعلبملجا بفذ ث شج ه م جداق وهدزا مدا ندؤرش ظدلبيا ـ د‬
‫رٍة املًؽنات الفاملة ة الذا ل وال اسج اث اا شجيجا‪.‬‬
‫وٌذ أو د الذساظة اشوس يشش مىاهيه جود الحفليه ومال ا مدٍ واتدذ ِباد دة ثوـيدة املدوؼىاو‬
‫ـ ثٍاو ـنل ه مٍ ج ةق والشقدة باملعدحوا الفلمدغ لم امفدة مدٍ ج دة أ دشاق ِندا أو دد د دـده‬
‫‪112‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ال ددذمات املٍذم ددة للعلب ددة ـ د ث ددووا الٍاـ ددات املًاظ ددبة م ددٍ يي ددر الحذوئ ددةق والح ن ددذق واملٍاـ ددذق‬
‫وأج ددض الفددش للنملااددش ق وواددق عددغ س دديًة مددٍ ا د يجا ثملٍيددَ الحٍيدديه الىفددإ للعلبددة ٌبددل‬
‫وبفذ ث شج ه ورلٔ ملفشوة مذا س اىملجا الفلنية‪.‬‬
‫‪ .2‬إًمان بنذ سعةض أبةخضير‪ .‬ثعبيٍات داس املفشوة ة مؤظعات الحفليه الفا ة‪ .‬املؤثنش الذو ة‬
‫للحًني ددة إلاداسي ددة‪ .‬الشي ددا ‪ 4-1‬ى ددوون ‪ )2009‬ث دداسيخ الضي دداس ‪ 2017/4/10‬مح ددا ـ د د ‪http.exsys-‬‬
‫‪arafat.wikispaces.com‬‬
‫هذود الذساظة د ثٍدذنه ظداسا وْشيدا لحعبيدَ مى دول داس املفشودة دة مؤظعدات الحفلديه الفدا ةق‬
‫مبٌي ددا ـ د د الذساظ ددات الًؽشي ددة والح دداسب الحعبيٍي ددة ل ددبفض مؤظع ددات الحفل دديه الف ددا ة ددة أىمل ددا‬
‫محىشٌة مٍ الفالهق ِنا هذود ثٍذنه ثنوس مٍ ل عوات ثعبيَ داس املفشوة ة مؤظعدات‬
‫الحفليه الفا ة‪.‬‬
‫وٌ د ددذ أو د ددد الذساظ د ددة د د ا د ددشوس ثبح د ددغ داس املفشو د ددة ِن د ددذ ل لحع د ددويش وثملع د دداو ثدا الى د ددشدل‬
‫ملؤظعات الحفليه الفا ة منا نملٍَ ثملعاو معحوا م شجاتجاق وصياد ٌذستجا ـ ثلبية ايحياجات‬
‫امل حنق املحيغ جا وصياد ٌذستجا ـ إلابذاؿ و بحٓاس‪.‬‬
‫‪ .3‬ع مماضى س ممال مةع م معاٌع ممت‪ .‬داس املفشو ددة واملفلوم ددات ددة مؤظع ددات الحفل دديه الف ددا ة‪ :‬ث دداسب‬
‫ـاملية"‪ .‬ثاسيخ الضياس ‪ .22.4.2017‬محا ـ ‪http://paaet.edu.kw‬‬
‫هددذود الذساظددة د جعددليغ ال ددو ـ د الفذنددذ مددٍ الٍ ددانا املحفلٍددة بنؤظعددات الحفلدديه الفددا ة‬
‫وـكٌملجا بامل حنق‪.‬‬
‫وٌددذ أو ددد الذساظددة ٌامددة ىؽدده اـحندداد جذنددة ل د ام الحفلدديه الفددا ة وثعبيٍ ددا بن دشامة ل ددناو‬
‫جد ددود جنيد ددق مؤظع د ددات الحفلد دديه الفد ددا ة ِن د ددا أو د ددد د د ثملويد ددل مؤظعد ددات الحفل د دديه الفد ددا ة د د‬
‫مؤظع ددات جفل دديه مع ددحنشق وث ددز بنب ددذأ ال بي ددة املع ددحنش وين ددا نحن ددل بعياظ ددة لحمل دداً ج ددزا‬
‫الحفليه بملير نىحم أبوابس ل نيق الشالباو ة اظحْنإ جفلين ه‪.‬‬
‫‪ .4‬عمم ممسعبم ممدالن الطل م ممي‪ ،‬ود ددشج ـبذالحنيد ددذ بواد ددا ‪ ".‬دوس داس املفشود ددة د ددة الحعد ددويش املؤظ د د غ‬
‫للنًؽنات الحٍليذنة ة الٍشو الوايذ والفششيٍ"‪.‬د م لة املْحبات واملفلوماتق ؿ‪8‬ق نوىيو ‪.)2012‬‬
‫هددذود الذساظددة د الحفددشه ـ د داس املفشوددة وأهنيملجدداق ودساظددة ندداتص املفشوددة وث را هددا ـ د‬
‫املًؽنات ة ـنش املفشوةق وٌذ اـحنذت الذساظة ـ أظلوب الحملليل الو ى ق ورلدٔ مدٍ دكٕ‬
‫ظد ددحفاىة بد دداملشاجق والذساظد دداتق والبملد ددوذ رات الفكٌد ددة بنواد ددوـ اق وٌد ددذ أو د ددد الذساظد ددة د د‬
‫ثٍعيه املًؽنة ويذات أـندإ اظد اثي ية والحوظدق دة اظدح ذال ادبٓات املفلومدات الذا ليدة‬
‫ى ىد‪.‬‬
‫‪ .5‬علممي حسممين السمممير‪ .‬داس املفشوددة ددة املْحبددات ال امفيددة املى ددول والحعبيَ)‪ .‬د م لددة املْحبددات‬
‫واملفلوماتق ؿ‪11‬ق نًانش ‪.)2014‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫هددذود الذساظددة د الحفددشه ـ د مى ددول أداس املفشوددةق والحفددشه ـ د م د سات ثعبيددَ داس املفشوددة‬
‫املْحبد ددات ال امفيد ددةق وٌد ددذ اـحند ددذ البايد ددر د ددة دساظد ددحس ـ د د إلاىحد دداج الىْد ددشل املحن د ددل د ددة الْحد ددسق‬
‫وال ددذوسيات وٌواـ ددذ البياى ددات املحاي ددة ـ د ى ى دددق وٌ ددذ ثو ددل الباي ددر ددة دساظ ددحس د ـ ددذد م ددٍ‬
‫الحو دديات ّدداو مددٍ أهن ددا‪ :‬الفنددل ـ د ثملعدداو البٌيددة الحملحيددة لحًْولوجيددا املفلوم دات ددة املْحبددات‬
‫ال امفيددةق وثوؼي ددي الحًْولوجيددا الحذن ددة ددة املْحبددات ال امفي ددةق أو ددد ِددزلٔ ب ددشوس وج ددود‬
‫ٌي دداد ـلي ددا ددة ال امف ددات داـن ددة الظ د اثي ية داس املفشو ددة ددة مْحباتج دداق نٓ ددوو ل ددا سؤي ددة وا ددحة‬
‫لخا يص املفشوة ب ىواـ ا‪.‬‬
‫اخلالصة‪:‬‬
‫نحضددم مددٍ الفددش العددابَ للنحماد ات وإلابفدداد الاددغ اىعلٍددد م جددا الذساظددات العددابٍة ددة مفال ملجددا‬
‫ملواوؿ داس املفشوة ل ناو جود الحفليهق وما ثو لد ليس الذساظة الحالية واىس ننْدٍ ثواديم‬
‫أهه الًحات املحىَ ـليجا‪.‬‬
‫‪ .1‬ـذل وجود سؤية وا حة لم امفة داـنة الظ اثي ية ثعبيَ داس املفشوة‪.‬‬
‫‪ .2‬ـذل ثووش البٌية الحملحية الٓاوية لحًْولوجيا املفلوماتق وِزلٔ املعحلضمات الحٍليذنة‪.‬‬

‫اإلطار الهظري لمدراسة‪:‬‬
‫(‪)6‬‬
‫مفووم إدارة املعرفة‪:‬‬
‫هممي اظ ددح ذال املفشو ددة والْى ددا ات وال د ات امل نف ددة املحايددة دا لي ددا و اسجي ددا أم ددال املًؽن ددة ّلن ددا‬
‫ثعلس ثمش رلٔ وهدغ ثح دنٍ ثوليدذ املفشودة واى زاـ داق وىٍل دا بشدٓل ىؽدام ق باإلاداوة د الحفلديه‬
‫مٍ أجل اظح ذال املفشوةق وثملٍيَ الىاتذ للنًؽنة‪.‬‬
‫(‪)7‬‬
‫أهمية إدارة املعرفة‪:‬‬
‫نشا بيلوظٓ وميحٓلي) ‪ Bielawski & Metcolf‬أو أهنية داس املفشوة ث ص ة‪:‬‬
‫أ‪ .‬جشْيل ـكٌات ومفشوة مٍ الزل ىحنل بس مٍ أجل املعاـذ ‪.‬‬
‫ب‪ .‬صياد ٌذسات يل املشْكت والحعويش‪.‬‬
‫ج‪ .‬ثعويش و رشا الحناط و ل زال الوؼيى أو املنهغ‪.‬‬
‫د‪ .‬ث ًس الحْشاس‪.‬‬
‫هد‪ .‬ثعويش الزاِش الحًؽينية وثملعاو واق املؤظعة ة م ا جة املناـس واملحاوؽة ـ بٍا جا‪.‬‬

‫‪114‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫أهداف إدارة املعرفة و وظائفوا‪:‬‬
‫‪ .1‬ثملعاو جود ال ذمة و إلاىحاجية‪.‬‬
‫‪ .2‬ث عيغ الفنليات و ىض الحٓاليي ـٍ ظشيَ الح لص مٍ إلاجشا ات الشوثيٌية لا ال شوسية‪.‬‬
‫‪.3‬يشش رٍاوة إلابذاؿ باو الٍوا ال ششية ة املؤظعةق بخا يق مبذأ ثذوَ ثوٓاس بملشيةق وإلاوداد‬
‫م جا ة ثملٍيَ أهذاه املؤظعة‪.‬‬
‫‪ .4‬ثملعاو وس املؤظعةق وثعويشها ـكٌاتجا بن يكتجاق وثملعاو ـكٌاتجا مق املعحىيذنٍ م جا‪.‬‬
‫(‪)8‬‬
‫مى ول اناو ال ود ‪:‬‬
‫م نوـ ددة م ددٍ ال ع ددغ وثيش ددعة ثعبٍ ددا داس املؤظع ددة ددة ّاو ددة ثٌع ددال و ددة جني ددق املع ددحويات‬
‫جذه اناو أو ىاث الفنليات ظدوه نليدغ ياجدات املعدحىيذنٍ وثوٌفداتجهق وويندا نحفلدَ بدالحفليه‬
‫ود و اددناو جودثددس ثحنملددوس ددة‪ :‬جددود ـًا ددش الفنليددة الحفلينيددة املٓوىددة مددٍ العالددسق ـ ددو هيئددة‬
‫الح ددذسمغق ج ددود امل دداد الحفليني ددةق بن ددا ويج ددا ب دشام وِح ددس جامفي ددةق وظ ددشً الح ددذسمغ وج ددود مٓ دداو‬
‫الحفله ة ال امفاتق وامل ابش ومشاِض الحاظوبق والٍاـات الذساظية‪.‬‬
‫ً‬ ‫ً‬
‫وحعسف ‪:‬مان الجةضة أًضا على أنها‪:‬‬
‫(‪)9‬‬
‫جنلة إلاجشا ات أو آلاليات الاغ جعنم ب ناو جود بشام املؤظعات أو الًؽال الوظحغ للحفليه‪.‬‬
‫(‪)11‬‬
‫أهداف وأهمية اجلودة يف التعميم‪:‬‬
‫ً‬
‫أوال‪ :‬أهداف جةضة الخعلُ ‪:‬‬
‫ويٍنذ جا ثهذاه الاغ ثملٍٍ ا جود الحفليه للنؤظعات الحفلينية الاغ ثًهغ الفنل ويجا وهة‪:‬‬
‫أ‪ .‬ثوايم أظاظيات أّادننية‪.‬‬
‫ب‪ .‬صياد الٍذس الحًاوعية للنؤظعة‪.‬‬
‫ج‪ .‬ثٍذنه ّاوة الخع يكت البمل ية بْىا ـالية‪.‬‬
‫ة ثعويش الحفليه بٓاوة م االتجا‪.‬‬ ‫د‪ .‬ثضويذ املؤظعة‬
‫هد‪ .‬اناو ثملعاو املعحنش الشامل لٓل أيشعة املؤظعة‪.‬‬
‫ً‬
‫ثانُا‪ :‬أهمُت جةضة الخعلُ ‪:‬‬
‫جفح جود الحفليه أمشا اشوسيا وهاما لفذ أظباب م جا‪:‬‬
‫أ‪ .‬جعاـذ ة الحفشه ـ جواىس ال ود ة الحفليه والعاٌات الزهًية واملادنة‪.‬‬
‫ب‪ .‬جعدداـذ ـ د ثملعدداو جددود ددة ال ددذمات ث ددشا وصيدداد إلاىحدداج وال ٍددة و ل دزال مددٍ ٌبددل جنيددق‬
‫املعحويات ة إلاداس ال امفية‪.‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫ج‪ .‬جعاـذ ـ ًق الٍشاس واملحفلَ بالفنلق ورلٔ باملشاسِة وظش الحلوٕ والبذاتل املنًْة‪.‬‬
‫د‪ .‬ثٍول بنشاجفة املًح الحفليمغ العالس) ىخي ة الٍنوس الحفليمغ املحن ل ة ظخ ناس دوو ـاتذ‬
‫مشض د غق و امل شجددات ال ثلٍددج العلددس الىفددإ ددة ظددوً الفنددلق وثٍددول بحعددويش الحفلدديه مددٍ ددكٕ‬
‫ثٍويه الًؽال الحفليمغ وجا يص الٍنش ة املذ كت والفلنيات وامل شجات‪.‬‬
‫(‪)11‬‬
‫متطمبات اجلودة يف التعميم العالي وفق أهم متغريات‪:‬‬

‫‪ .1‬اإلاخغيرألاوى جةضة الطلبت‪:‬‬
‫أل اىحٍا العلبة ـًذ ٌبول ه والحملداً بال امفداتق والٓليداتق وهدزا نن دل ال عدو ثو د دة جدود‬
‫الحفليه ِنا أو يعبة ـذد العلبة فح مؽ ش مٍ مؽاهش جود ال ذمة الحفلينية البذ مٍ أ زها‬
‫بفداو ـحبداس يعددبة ـدذد العلبدة لف ددو هيئدة الحدذسمغ بمليددر نٓدوو الٍبدوٕ مٍبددوٕ بذسجدة ث دنٍ‬
‫وفالية الفنلية الحفلينية‪.‬‬
‫‪ .2‬اإلاخغيرالثاني‪:‬‬
‫ج ددود ـ ددو هيئ ددة الح ددذسمغ‪ :‬أل ث هيل ددس الفلم ددغ بملي ددر ع د ه ددة ر دشا الفنلي ددة الحفليني ددة ويملح ددل‬
‫ـ و هيئة الحذسمغ املشِض ثوٕ مٍ يير أهنيحس ة ى ا الفلنية الحفلينية ون نا بلمد ال ام‬
‫الحفلينيددة مددٍ ثعددوس ددة ال ددذمات ال بويددة الحفلينيددة وم نددا بلمددد هددزا ل د ام مددٍ جددود ق و يجددا ال‬
‫ثملٍددَ الىاتددذ املشجددو م جددا را لدده ن ددس ثددواوش ـددذد مددٍ العددنات لددذا ـ ددو هيئددة الحددذسمغ م جددا‬
‫جنل ددة م ددٍ الع ددنات الا ن دديةق والًىع دديةق والٍ ددذس ـ د ثن ددإ باإلا دداوة د ل دزال ب دداملً‬
‫الفلمغق والفنل ـ ثًنية امل اسات الىْشيدة الحًاوعدية بداو العلبدة ذمدة لم امفدة الادغ نٌحمدغ ليجدا‬
‫ذمة امل حنق والبلذ‪.‬‬ ‫صياد‬
‫‪ .3‬اإلاخغيرالثالث‪:‬‬
‫جةضة اإلاناهج‪ :‬وٍخ ذلو من خالى الخطةاث الخالُت‪:‬‬
‫أ‪ .‬ثملذن ددذ اظ د اثي ية الحفل دديه‪ :‬ورل ددٔ بوا ددق ظ دداس لعياظ ددات ع ددملجذه املحاوؽ ددة ـليج ددا ددة ثٓام ددل‬
‫وثوٌيد مكتناو وثوج يجا الوج ة الصحيملة‪.‬‬
‫ب‪ .‬دساظد ددة الواٌد ددق الحد ددا ة د ددة اد ددو ظ د د اثي ية املشظد ددومة‪ :‬ييد ددر ثح د ددنٍ هد ددزا الذساظد ددة ظد ددشً‬
‫الحذسمغ ووظاتلس وأظاليس الحٍويهق و ـذاد ثظحار وثذسيبس باإلااوة إلاداس ال امفية‪.‬‬
‫ج‪ .‬الح عديغ‪ :‬ـبداس ـدٍ ـنليدة ثح دنٍ اث دار م نوـدة مدٍ الٍدشاسات للو دوٕ د أهدذاه مملدذد‬
‫وـ د مشايددل مفيًددةق و ددكٕ و د صمًيددة مفيًددة معددحفيًا باإلمٓاىددات املادنددةق وال شددشيةق واملفًويددة‬
‫املحاية وال ذه مٍ رلٔ أيجا جع ل ـنلية الحًىيز والحنويل والحميا ة الفنلية الحفلينية‪.‬‬
‫‪116‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫‪ .4‬اإلاخغيرالسابع جةضة القُاضة ؤلاضازٍت‪:‬‬
‫والٍياد ظلوُ نٍول بس الٍاتذ للنعاـذ ـ د بلدوك ثهدذاه ال ناـيدة وثملشيدٔ ال ناـدة ىملوهداق‬
‫وثملعاو الحىاـل جحناعة باو ثـ ا والحىاػ ـ ثناظٔ ال ناـة وجعيا مواسدها‪.‬‬
‫‪ .5‬اإلاخغيرالخامس جةضة ؤلانفاق والخمةٍل (ؤلامهانُاث اإلااضًت)‪ :‬نن ل ثنويدل الحفلديه مدذ ك بدالن‬
‫ثهنيددة مددٍ مددذ كت أل ىؽددال جفليمددغق و ددذوو الحنويددل الددكصل نٍددي ىؽددال الحفلدديه ـدداجضا ـددٍ أدا‬
‫م امددس ثظاظدديةق أمددا را ثددووشت لددس املددواسد املاليددة الٓاويددة ٌلددد مشددْكثسق و دداس مددٍ الع د ل يل ددا‬
‫ومد ددٍ بد دداو إلامٓاىيد ددات املادند ددة الكصمد ددة ملؤظعد ددات الحفلد دديه الفد ددا ة‪ :‬ثرد دداذق الح ا د دزاتق امل ح د د اتق‬
‫واملْحباتق ويح نٍ هزا املحما ـذ مؤاشات م جا‪:‬‬
‫أ‪ .‬مشوىة املبحت وإلامٓاىات املحووش ودسجة ظخيفاب‪.‬‬
‫ب‪ .‬مددذا اظددحىاد أـ ددا هيئددة الحددذسمغق والعلبددة مددٍ مْحبددة الٓليددة مددٍ ددكٕ ثووا هددا للننددادس‬
‫الح ننية‬
‫ج‪ .‬ح ه ـحناد املا ة‪.‬‬
‫أهداف تطبيق نظام ضمان جودة التعميم‪:‬‬
‫عددع ثعبيددَ ىؽددال ال ددود ددة املؤظعددات الحفلدديه د ثملٍيددَ جنلددة مددٍ ثهددذاه م جدداق مددا فْددغ‬
‫منالم ومحعلبات يٓومات الذوٕق وم جا ما فْغ يحياجات الذا لية ملؤظعة الحفليه وـنوما‬
‫ثن ددًي أه ددذاه ىؽ ددال ال ددود ددة مؤظع ددة الحفل دديه د د ركر ددة أ ددًاه ه ددة‪ :‬الشٌاب ددة ـ د د ال ددود ق‬
‫(‪)12‬‬
‫واملعا لة والحملعاو املعحنش للنناسظات املوجود ‪.‬‬
‫الدراسة امليدانية‪:‬‬
‫‪ .1‬البهية التحتية إلدارة املعرفة‪ :‬حوسبة املكتبات‪:‬‬
‫جفددشه البٌي ددة الحملحي ددة ب يج ددا‪ ّ :‬ددل إلامٓاى ددات املادن ددة وال ش ددشيةق والىْشي ددةق واملفشوي ددةق واملفلوماثي ددة‬
‫املحايدة دة ال امفدة والادغ مدٍ اد ىس دة يدإ لدو ثده اـحنداد داس املفشودة دة الح عديغ الفلمدغ لبٌيملجددا‬
‫( ‪)13‬‬
‫الحملحية أو ثملٍَ م شجاتجا‪.‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫جدوى (‪ )2‬البنُت الخحخُت إلضازة اإلاعسفت حةسبت اإلانخباث‬
‫ال أواود د د ددَ‬ ‫ال أواوَ‬ ‫أواوددَ د‬ ‫أواوَ‬ ‫أواو د د د د د د د ددَ‬ ‫ثىناط‬
‫ظكٌا‬ ‫يذ ما‬ ‫بشذ‬
‫الفذد‬

‫الفذد‬

‫الفذد‬

‫الفذد‬

‫الفذد‬
‫الٌعبة‬

‫الٌعبة‬

‫الٌعبة‬

‫الٌعبة‬

‫الٌعبة‬
‫جع د دداـذ يوظ د ددبة املْحب د ددات‬ ‫‪1‬‬
‫‪1.43‬‬

‫‪4.29‬‬
‫‪1‬‬

‫‪3‬‬
‫‪20‬‬
‫‪14‬‬
‫‪32.85‬‬
‫‪23‬‬

‫‪41.43‬‬
‫‪29‬‬
‫ددة مواج ددة الضي دداد ال اتل ددة‬
‫ة املفلومات‬
‫ث د د ددووش يوظ د د ددبة املْحب د د ددات‬ ‫‪2‬‬
‫‪1.43‬‬

‫‪2.86‬‬
‫‪1‬‬

‫‪2‬‬
‫‪14.29‬‬
‫‪10‬‬
‫‪32.85‬‬
‫‪23‬‬

‫‪48.57‬‬
‫‪34‬‬
‫الوٌ د د د د د د ددد وال د د د د د د ددذ د د د د د د ددة‬
‫إلاج د د د د د د د د د دشا ات وثٍد د د د د د د د د ددذنه‬
‫ال ذمات‬
‫جع د دداـذ يوظ د ددبة املْحب د ددات‬ ‫‪3‬‬
‫‪%1.43‬‬

‫‪%5.71‬‬
‫‪1‬‬

‫‪4‬‬
‫‪15.71‬‬
‫‪11‬‬
‫‪35.72‬‬
‫‪25‬‬

‫‪41.43‬‬
‫‪29‬‬

‫ـ د د د ث د ددووا بٌي د ددة مشد د د ِة‬
‫للحفاوو مق املْحبات‬
‫جع د دداـذ يوظ د ددبة املْحب د ددات‬ ‫‪4‬‬
‫‪%4.29‬‬
‫‪3‬‬

‫‪9‬‬

‫‪17‬‬

‫‪26‬‬

‫‪15‬‬
‫‪12.85‬‬

‫‪24.29‬‬

‫‪37.14‬‬

‫‪21.43‬‬

‫د د د د د د ددة اث د د د د د د ددار الٍ د د د د د د دشاسات‬
‫ثّادننية الناتبة‬
‫‪70‬‬ ‫م نوؿ الفذد‬
‫‪%100‬‬ ‫م نوؿ الٌعس‬

‫‪100%‬‬ ‫‪21,43%‬‬
‫‪37,14%‬‬ ‫‪24,29%‬‬
‫‪80%‬‬ ‫‪12,85%‬‬ ‫‪4,29%‬‬ ‫اث ار الٍشاسات‬
‫‪41,43%‬‬
‫‪60%‬‬ ‫‪35,72%‬‬ ‫‪15,71%‬‬ ‫بٌية مش ِة‬
‫‪48,57%‬‬ ‫‪5,71%‬‬ ‫‪1,43%‬‬
‫‪40%‬‬ ‫‪32,85%‬‬ ‫‪14,29%‬‬ ‫الوٌد وال ذ‬
‫‪2,86%‬‬ ‫‪1,43%‬‬
‫‪20%‬‬ ‫مواج ة الضياد‬
‫‪41,43%‬‬ ‫‪32,85%‬‬ ‫‪20%‬‬
‫‪4,29%‬‬ ‫‪1,43%‬‬
‫‪0%‬‬
‫أواوَ بشذ‬ ‫أواوَ‬ ‫يذ ما‬ ‫ال أواوَ‬ ‫ظكٌا‬

‫الشهل زق (‪ )1‬جةشَع النسب اإلائةٍت للبنُت الخحخُت إلضازة اإلاعسفت‬

‫‪118‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫م ددٍ ددكٕ ـ ددش ال ددذوٕق والش ددٓل نحض ددم أو يوظ ددبة املْحب ددات ددة مواج ددة الضي دداد ال اتل ددة ددة‬
‫املفلومدات ظبٍدا للنٍيداط أواوددَ بشدذ ) ّاىدد أـ د يعددبة ‪ )%41.43‬ثليجدا مٍيداط أواودَ) بٌعددبة‬
‫‪ )%32.85‬أما ة املشثبة ال ال ة أواوَ يذ ما) ثن ل بٌعدبة ‪ )%20‬وى دذ أو مٍيداط ال أواودَ)‬
‫ّاىد يع حس ‪ )%4.29‬وـ الحوا ة مٍياط ال أواوَ ظكٌا) جا بٌعبة ‪.)%1.43‬‬
‫وينددا نحفلددَ بملوظددبة املْحبددات وثووا هددا للوٌددد وال ددذ ددة إلاج دشا ات وثٍددذنه ال ددذمات ى ددذ ددة‬
‫املشثب ددة ثو د مٍي دداط أواو ددَ بش ددذ ) ٌ ددذ ايح ددل أـ د يع ددبة يي ددر بلم ددد ‪ )%48.57‬ثليج ددا أواو ددَ)‬
‫بٌعبة ‪ )%32.85‬ره أواوَ يذ ما) بٌعبة ‪ِ )%14.29‬نا بيٌد الذساظة أو مٍياط ال أواوَ)‬
‫جا بٌعبة ‪ )%2.86‬وـ الحوا ة ال أواوَ ظكٌا) بٌعبة ‪.)%1.43‬‬
‫جعدداـذ يوظددبة املْحبددات ـ د ثددووا بٌيددة مشد ِة للحفدداوو مددق املْحبددات بيٌددد الذساظددة مددٍ ددكٕ‬
‫ال ددذوٕ العددابَ أو مٍيدداط أواوددَ بشددذ ) ّدداو ددة املشثبددة ثو د بٌعددبة بلمددد ‪ )%41.43‬ثليجددا ـ د‬
‫الحددوا ة مٍيدداط أواوددَ) بٌعددبة ‪ )%35.72‬بيًنددا ّدداو مٍيدداط أواوددَ د يددذ مددا) محن ددل ددة يعددبة‬
‫‪ )%15.71‬وى ذ أو مٍياط ال أواوَ) ّاو ىنيبس ‪ )%5.71‬وـ الحوا ة ال أواوَ ظكٌا) بٌعدبة‬
‫بلمد ‪.)%1.43‬‬
‫أمد دا ـ ددٍ مع دداـذ يوظ ددبة املْحب ددات ددة اث ددار الٍد دشاسات ثّادنني ددة الن دداتبة وٍ ددذ ّ دداو مٍي دداط‬
‫أواو ددَ) ددة املشثب ددة ثو د بٌع ددبة بلم ددد ‪ )%37.14‬و ددة املشثب ددة ال اىي ددة أواو ددَ د ي ددذ م ددا) بٌع ددبة‬
‫‪ِ )%24.29‬نا ىكيؾ ة املشثبة ال ال ة أو مٍياط أواودَ بشدذ ) بلمدد يعد حس ‪ )%21.43‬واملشثبدة‬
‫الشابف ددة ّاى ددد مٍي دداط ال أواو ددَ) بٌع ددبة ‪ )%12.85‬واملشثب ددة ال امع ددة ال أواو ددَ ظكٌ ددا) بٌع ددبة‬
‫‪ .)%4.29‬وٌددذ ثو ددلد دساظددة ثًاول ددد مواددوؿ داس املفشو ددة ددة املْحب ددات ال امفيددة‪ )14( .‬د ـ ددذل‬
‫ثددواوش املعددحلضمات ثظاظددية إلداس املفشوددة مددٍ اجددل الحوظددبة الٓاملددة ملْحباتجدداق ويددشا البايددر أو‬
‫هزا الذساظة ٌذ اثىٍد مق الذساظة الحالية ة أو مْحبة ال امفة ثىحٍش لفنلية الحوظبة‪.‬‬
‫‪ .2‬توصين االنرتنت مبكاتب أعضاء هيئة التدريص‪:‬‬
‫أيددذذ الحٍددذل الحًْولددوةة رددوس دة منددادس املفلومدداتق وظدداهه ددة ردشا البملددر الفلمددغ ِنددا وِيىددا‬
‫ييددر ؼ ددشت املْحبددات لْ وىيددةق وٌواـددذ املفلومددات لْ وىيددةق والٌشددش لْ وي د ق وإلاياظددة‬
‫ال اسيددة بنددا نددذوس ددة منددادس املفشوددة ذمددة للبايددرق و ثايددة ّددل مددا نشيددذا البايددر مددٍ ال ددذمات‬
‫لْ وىي ددة ـ ددٍ ظشي ددَ ا ددبٓات الحاظ ددس لحنًْ ددس الو ددوٕ للنفلوم ددات ددة الح نن ددات الفلني ددة‬
‫(‪)15‬‬
‫امل حلىة ـٍ ظشيَ ى ىد‪.‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫الجدوى زق (‪ )2‬جةصُل الانترنذ بمهاجب أعضاء هُئت الخدزَس مة‪:‬ةع الدزاست‬
‫ال أواود د د د د د د ددَ‬ ‫ال أواوَ‬ ‫أواو د د ددَ د د د د‬ ‫أواوَ‬ ‫أواوَ بشذ‬ ‫ثىناط‬
‫ظكٌا‬ ‫يذ ما‬
‫الٌعبة‬

‫الفذد‬
‫الٌعبة‬
‫الفذد‬
‫الٌعبة‬
‫الفذد‬

‫الٌعبة‬

‫الفذد‬

‫الٌعبة‬

‫الفذد‬
‫عاـذ ى ىد ـ‬ ‫‪1‬‬
‫‪%1.43‬‬

‫‪25.71‬‬

‫‪65.71‬‬
‫‪2.86‬‬

‫‪4.29‬‬

‫‪18‬‬

‫‪46‬‬
‫جنق املفلومات‬
‫‪2‬‬

‫‪1‬‬

‫‪3‬‬

‫‪%31.43‬‬ ‫ننٍْ ى ىد ال يئة‬ ‫‪2‬‬
‫‪%1.43‬‬

‫‪%2.86‬‬

‫‪61.42‬‬
‫‪2.86‬‬

‫الحذسمعية ظكؿ ـ‬
‫‪22‬‬

‫‪43‬‬
‫‪2‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫ّل جذنذ‬
‫عاـذ ى ىد ـ‬ ‫‪3‬‬
‫‪%2.86‬‬

‫‪%2.86‬‬

‫‪%7.14‬‬

‫‪32.85‬‬

‫‪54.29‬‬
‫ثىاـل أِ باو أظشاه‬
‫‪23‬‬

‫‪38‬‬
‫‪2‬‬

‫‪2‬‬

‫‪5‬‬

‫الفنلية الحفلينية‬
‫عاـذ ى ىد ـ‬ ‫‪4‬‬
‫‪%2.86‬‬

‫‪%1.43‬‬

‫‪12.85‬‬

‫‪38.57‬‬

‫‪44.29‬‬

‫ثملعاو الٍذس‬
‫‪27‬‬

‫‪31‬‬
‫‪2‬‬

‫‪1‬‬

‫‪9‬‬

‫الحفلينية‬
‫‪70‬‬ ‫م نوؿ الفذد‬
‫‪%100‬‬ ‫م نوؿ الٌعس‬

‫‪100%‬‬
‫‪44,29% 38,57%‬‬ ‫‪1,43%‬‬ ‫‪2,86%‬‬
‫‪80%‬‬ ‫‪12,85%‬‬ ‫ثملعاو الٍذس‬
‫‪54,29%‬‬ ‫‪2,86%‬‬
‫‪60%‬‬ ‫‪32,85%‬‬ ‫‪2,86%‬‬
‫‪61,42%‬‬ ‫ثىاـل أِ‬
‫‪40%‬‬ ‫‪7,14%‬‬ ‫‪2,86%‬‬
‫‪31,43%‬‬ ‫‪1,43%‬‬
‫‪2,86%‬‬ ‫ظكؿ ـ ّل جذنذ‬
‫‪20%‬‬ ‫‪65,71% 25,71%‬‬ ‫‪2,86%‬‬
‫‪4%‬‬ ‫‪1,43%‬‬
‫‪0%‬‬ ‫جنق املفلومات‬
‫أواوَ‬ ‫أواوَ‬ ‫يذ ما‬ ‫ال أواوَ‬ ‫ظكٌا‬
‫بشذ‬

‫الشهل زق (‪ )2‬جةشَع النسب حسب أزاء أفساض العُنت في جةصُل الانترنذ بمهاجبه‬

‫‪120‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫فددش ال ددذوٕق والشددٓل ىحددات العددؤإ املحفلددَ بحو دديل ى ىددد ملٓاثددس أـ ددا هيئددة الحددذسمغ‬
‫موا د ددوؿ الذساظ د ددة يي د ددر ّ د دداو د ددة املشثب د ددة ثو د د مع د دداـذ ى ى د ددد ـ د د جن د ددق املفلوم د ددات بٌع د ددبة‬
‫‪ )%65.71‬ثن ل ة مٍياط أواوَ بشدذ ) ثليجدا يعدبة ‪ )%25.71‬محن لدة دة مٍيداط أواودَ)ق وثد ج‬
‫املشثبة ال ال ة محن لة ة مٍياط يذ ما) بٌعبة ‪ )%4.29‬ثليجا مٍياط ال أواوَ ظكٌدا) بٌعدبة‬
‫‪ )%2.86‬وـ الحوا ة مٍياط ال أواوَ) بٌعبة بلمد ‪ )%1.43‬مٍ م نوؿ أوشاد الفيًة‪.‬‬
‫أما ـٍ أسا أـ ا هيئة الحذسمغ ويندا ن دص معداـذ ى ىدد ال يئدة الحذسمعدية لكظدكؿ ـ د ّدل‬
‫جذنذ وٍذ ايحل مٍياط أواوَ بشذ ) املشثبة ثو بٌعبة ‪ )%61.42‬وث ج املشثبة ال اىية محن لة‬
‫دة مٍيداط أواوددَ) بٌعدبة بلمددد ‪ )%31.43‬وىكيدؾ مددٍ دكٕ الحملليددل أو هًداُ اثىدداً دة الٌعددبة‬
‫مددا بدداو أواوددَ د يددذ مددا) و ال أواوددَ ظكٌددا) ييددر ّاىددد الٌعددبة ‪ )%2.86‬لٓددل م جنددا و ددة املشثبددة‬
‫ث ا جا مٍياط ال أواوَ) بٌعبة ‪.)%1.43‬‬
‫وبعددؤإ أـ ددا هيئ ددة الح ددذسمغ موا ددوؿ الذساظ ددة ـ ددٍ مع دداـذ ى ى ددد ددة الحىاـ ددل ب دداو أظ دشاه‬
‫الفنليدة الحفلينيدة ى ددذ دة ال ثيددس ثوٕ مٍيداط أواودَ بشددذ ) ييدر بلمددد يعد حس ‪ )%54.29‬و ددة‬
‫املشثبددة ال اىي ددة مٍيدداط أواو ددَ) بٌع دبة ‪ )%32.85‬وىكي ددؾ أو مٍيدداط أواو ددَ د ي ددذ مددا) ج ددا ددة‬
‫املشثبة ال ال ة بٌعبة ‪ )%7.14‬وأو حد الذساظة ِزلٔ أو هًاُ أثىاً ما باو مٍيداط ال أواودَ)‬
‫و ال أواوَ ظكٌا) ة الٌعبة يير ّاو لٓل م جه ‪.)%2.86‬‬
‫أمددا ـددٍ معدداـذ ى ىددد ددة ثملعدداو الٍددذس الحفلينيددة وٍددذ ِشددىد الذساظددة امليذاىيددة أو مٍيدداط‬
‫أواوددَ بشددذ ) ايحددل املشثبددة ثو د بٌعددبة ‪ )%44.29‬واملشثبددة ال اىيددة مٍيدداط أواوددَ) بٌعددبة بلمددد‬
‫‪ )%38.57‬ثليج ددا أواو ددَ د ي ددذ م ددا) بٌع ددبة ‪ِ )%12.85‬ن ددا ثب دداو ددة املشثب ددة الشابف ددة أو مٍي دداط ال‬
‫أواوَ ظكٌا) بلمد يع حس ‪ )%2.86‬وـ الحوا ة ال أواوَ) أٌل يعبة بلمد ‪ )%1.43‬مٍ م نوؿ‬
‫أودشاد الفيًددة‪ .‬وٌددذ ثو ددلد دساظددة بفًددواو واٌددق اظددح ذال أـ ددا هيئددة الحددذسمغ ل ى ىددد(‪ .)16‬أو‬
‫هًد دداُ رد ددكذ أظد ددباب ستيعد ددية ثحعلد ددس مد ددٍ ـ د ددو هيئد ددة الحد ددذسمغ اظد ددح ذال ى ىد ددد وهد ددة‪ :‬لعد ددذ‬
‫ايحياجاتجه ومواِبدة الفندشق ولحفلديه العدكب ـ د الوظداتل الحفلينيدة الحذن دةق واظدحىاد ـ دو‬
‫هيئددة الحددذسمغ ىىعددس م ددٍ الحفددامكت لْ وىيددةق وي ددشا البايددر أو هددزا الًخي ددة ٌددذ اثىٍددد م ددق‬
‫الذساظ ددة الحالي ددة ب ددشوس س ددغ ى ى ددد بنٓاث ددس أـ ددا هيئ ددة الح ددذسمغ ورل ددٔ لكظ ددحىاد م ج ددا‬
‫ِعشيَ ل ناو جود الحفليه بال امفة‪.‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫‪ .3‬توفري املشتمزمات العممية احلديجة‪:‬‬
‫الجدوى زق (‪ )3‬مدى جةفساإلاسخلصماث العلمُت اإلاخةفسة من قبل الجامعت‬
‫ال أواف م م م م م م م م م م م م ممق‬ ‫ال أوافق‬ ‫أوافممق إ ممى‬ ‫أوافق‬ ‫أوافق بشدة‬ ‫ألانماط‬
‫إطالقا‬ ‫حد ما‬
‫النسبت‬

‫العدض‬

‫النسبت‬

‫العدض‬
‫النسبت‬

‫العدض‬
‫النسبت‬
‫العدض‬
‫النسبت‬

‫العدض‬
‫‪1‬‬
‫جةفسالجامعت وسائل‬
‫‪%28.58‬‬

‫‪%18.57‬‬

‫‪%17.14‬‬

‫‪%17.14‬‬
‫‪18.57‬‬
‫‪21‬‬

‫‪13‬‬

‫‪13‬‬

‫‪12‬‬

‫‪12‬‬
‫حدًثت للخعل الراحي‬

‫جةفسالجامعت بسامج‬ ‫‪2‬‬
‫‪%18.57‬‬

‫‪%15.72‬‬
‫‪25.71‬‬
‫‪%21‬‬

‫‪%21‬‬
‫‪13‬‬

‫‪14‬‬

‫‪18‬‬

‫‪14‬‬

‫‪11‬‬
‫جدزٍبُت‬

‫‪3‬‬
‫جةفسخدمت البرًد‬
‫‪%22.86‬‬

‫‪%22.86‬‬

‫‪%17.14‬‬

‫‪%21.43‬‬

‫‪%15.72‬‬
‫‪16‬‬

‫‪16‬‬

‫‪12‬‬

‫‪15‬‬

‫‪11‬‬ ‫الالنتروني‬

‫‪4‬‬
‫جةفسمةقع خاص على‬
‫‪%17.14‬‬

‫‪%17.14‬‬

‫‪%17.14‬‬

‫‪%17.14‬‬

‫‪%22.86‬‬
‫‪12‬‬

‫‪13‬‬

‫‪12‬‬

‫‪17‬‬

‫‪16‬‬

‫الانترنذ‬

‫‪71‬‬ ‫مجمةع العدض‬
‫‪%111‬‬ ‫مجمةع النسب‬

‫‪100%‬‬
‫‪22,86%‬‬ ‫‪17,14%‬‬ ‫‪17,14%‬‬ ‫‪17,14%‬‬
‫‪80%‬‬ ‫موٌق ا‬
‫‪21,43%‬‬ ‫‪17,14%‬‬ ‫‪22,86%‬‬
‫‪60%‬‬ ‫‪15,72%‬‬ ‫ال نذ لْ وي‬
‫‪40%‬‬ ‫‪15,72%‬‬ ‫‪20%‬‬ ‫‪25,71%‬‬ ‫‪20%‬‬ ‫بشام ثذسي ية‬
‫‪20%‬‬ ‫‪17,14%‬‬ ‫‪18,57%‬‬ ‫وظاتل يذن ة‬
‫‪17,14%‬‬ ‫‪18,57%‬‬
‫‪0%‬‬
‫أواوَ بشذ‬ ‫اواوَ‬ ‫يذ ما‬ ‫ال أواوَ‬

‫الشهل زق (‪ )3‬جةشَع النسب حسب اإلاسخلصماث اإلاخةفسة للجامعت‬

‫‪122‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫يوٕ املعحلضمات الفلنية املحووش مٍ ٌبل ال امفة نحضم مٍ كٕ ال ذوٕق والشٓل وـٍ ظشيدَ‬
‫ظددؤالًا بحددووا ال امفددة وظدداتل للددحفله الددزاج وٍددذ أجدداب أودشاد ـيًددة الذساظددة بنٍيدداط ال أواوددَ‬
‫ظكٌا) بٌعبة ‪ )%28.58‬و ة املشثبة ال اىية أثىَ ِك مٍ أواوَ يذ ما) ومٍياط ال أواوَ) دة‬
‫الٌعبة يير ّاو لٓل م جنا يعبة ‪ )%18.57‬و ة املشثبة الشابفة أن ا اثىٍا ّل مٍ مٍياط أواودَ‬
‫بشذ ) و أواوَ) بٌعبة ‪.)%17.14‬‬
‫أمدا وينددا نحفلددَ بحدووش ال امفددة لل د ام الحذسي يددة وٍدذ جددا مٍيدداط أواوددَ) دة املشثبددة ثو د محن ددل‬
‫بٌعددبة ‪ )%25.71‬ثليجددا اثىددَ ّددل مددٍ أواوددَ) و ال أواوددَ) ددة الٌعددبة ييددر ّدداو لٓددل م جنددا ‪)%20‬‬
‫ث ج املشثبة ال ال ة محن لة ة مٍياط ال أواوَ ظكٌا) بٌعبة ‪ )%18.57‬وىكيؾ ة ال ثيس ث ا‬
‫مٍياط أواوَ بشذ ) جا بٌعبة بلمد ‪.)%15.72‬‬
‫ِنا أو حد الذساظة وينا ن ص ظؤإ ثووش ذمة ال نذ لْ وي ى ذ أو هًاُ اثىاً ما باو‬
‫مٍي دداط أواو ددَ) و ال أواو ددَ ظكٌ ددا) يي ددر ّاى ددد الٌع ددبة ‪ )%22.86‬ثليج ددا مٍي دداط أواو ددَ) بلم ددد‬
‫يع د حس ‪ )%21.43‬وىكي دؾ أو مٍي دداط أواو ددَ د ي ددذ م ددا) ٌ ددذ ج ددا بٌع ددبة ‪ )%17.14‬و ددة املشثب ددة‬
‫ث ا يعس أسا ـيًة الذساظة جا مٍياط أواوَ بشذ ) بٌعبة ‪)%15.71‬‬
‫ِشددىد الذساظددة ـًددذ ظددؤالًا ـددٍ ثددووش موٌددق ددا ـ د ى ىددد أو أودشاد ـيًددة الذساظددة أجددابوا‬
‫بنٍيدداط أواوددَ) بٌعددبة ‪ )%24.29‬وـ د الحددوا ة مٍيدداط أواوددَ بشددذ ) بٌعددبة بلمددد ‪)%22.86‬‬
‫ثليجددا ددة املشثبددة ال ال ددة مٍيدداط ال أواوددَ) بٌعددبة ‪ِ )%18.57‬نددا بيٌددد الذساظددة أو هًدداُ اثىدداً مددا‬
‫ب دداو مٍي دداط أواو ددَ د ي ددذ م ددا) ومٍي دداط ال أواو ددَ أظكٌ ددا) يي ددر ّ دداو ثى دداً ددة الٌع ددبة بلم ددد‬
‫‪ .)%17.14‬وٌذ ثو لد دساظة بفًواو جود الحفليه الفدا ة ومفدانا ـحنداد ثّدادنمغ‪ )17(.‬د أو‬
‫الحفليه ال امعة بملاجة اهحنال أِ مٍ ىايية ثووا محعلبات ال دود بدذا مدٍ هيٓلدة ال امفدة‬
‫ومشاوٍ ا ومًاه ا وظشً ثذسمع ا وأـ ا هيئة الحذسمغ و دك ـدٍ ثدووا املعدحلضمات ال دشوسية‬
‫و ا ة وينا نحفلَ بالحًٍيات مٍ يواظيس ومفذات الْ وىيةق ويشا الباير أو هزا الًخي ة ٌذ‬
‫اثىٍ ددد م ددق ىخي ددة الذساظ ددة الحالي ددة ـ د أو ال امف ددة ثملح دداج د اهحن ددال وين ددا ن ددص املع ددحلضمات‬
‫ال شوسية بذا مٍ هيٓلة ال امفدة واىملجدا بالحًٍيدات ال دشوس ملواِبدة داس املفشودة ل دناو ال دود‬
‫ة جفلين ا‪.‬‬
‫‪ .4‬االشرتاك بقواعد البيانات‪:‬‬
‫ا د د ذت الفٍد ددود ث ا د د ظىد ددش لا د د معد ددبوٌة د ددة م د ددإ الحًٍيد ددات املعد ددح ذمة د ددة ثند ددنيه ىؽد دده‬
‫املفلوم ددات الفنكٌ ددةق وثن ل ددد مٍوم ددات ه ددزا العى ددش ددة ر ددكذ سّ دداتض أظاظ دديةق ه ددة‪ :‬ىؽ دده ٌواـ ددذ‬
‫البياىدداتق وىؽدده اظد جاؿ املفلومدداتق وىؽدده ثًٍيددة املفلومدداتق ييددر أثايددد ىؽدده ٌواـددذ البياىددات‬
‫الٍددذس ـ د الحفامددل مددق ِنيددات د نة مددٍ البياىدداتق ِنددا ٌددذمد ال ددناىات الاددغ ثْىددل ثملٍيددَ‬
‫(‪)18‬‬
‫املشوىة و اعشاس املعلو او ـًذ الحفامل مق البياىات الاغ نحه ثملذنثجا باظحنشاس‪.‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫جدوى زق (‪ )4‬مدى اشتراك الجامعت بقةاعد البُاناث‬
‫ال أواود د ددَ‬ ‫ال أواوَ‬ ‫أواو ددَ د ي ددذ‬ ‫أواوَ‬ ‫أواو د د د د د د د ددَ‬ ‫ثىناط‬
‫ظكٌا‬ ‫ما‬ ‫بشذ‬
‫الٌعبة‬
‫الفذد‬
‫الٌعبة‬

‫الفذد‬
‫الٌعبة‬

‫الفذد‬

‫الٌعبة‬
‫الفذد‬
‫الٌعبة‬
‫الفذد‬
‫جش د د د د د د ُ ال امف د د د د د ددة‬ ‫‪1‬‬

‫‪%8.57‬‬
‫‪21.43‬‬
‫‪15‬‬
‫‪%24.28‬‬

‫‪17‬‬
‫‪%25.72‬‬

‫‪18‬‬

‫‪%20‬‬
‫‪14‬‬

‫‪6‬‬
‫بٍواـذ بياىات‬

‫ثحند د د د د د ددل ال امفد د د د د د ددة‬ ‫‪2‬‬

‫‪%8.57‬‬
‫‪25.72‬‬
‫‪18‬‬
‫‪%21.43‬‬

‫‪15‬‬
‫‪%24.28‬‬

‫‪17‬‬

‫‪%20‬‬
‫‪14‬‬

‫‪6‬‬
‫مبااش بالًااشيٍ‬

‫نوجد د د د ددذ جفد د د د دداو بد د د د دداو‬ ‫‪3‬‬
‫‪17.14‬‬
‫‪12‬‬
‫‪%14.29‬‬

‫‪10‬‬
‫‪%31.43‬‬

‫‪22‬‬

‫‪%20‬‬
‫‪14‬‬
‫‪17.14‬‬
‫‪12‬‬
‫ال امفد ددة وال امفد ددات‬
‫ـش ية وأجً ية‬
‫‪70‬‬ ‫م نوؿ الفذد‬
‫‪%100‬‬ ‫م نوؿ الٌعس‬

‫‪100%‬‬ ‫‪14,29%‬‬

‫‪20%‬‬ ‫‪17,14%‬‬
‫‪80%‬‬ ‫‪31,43%‬‬
‫‪17,14%‬‬
‫جفاوو ـشب واجًيغ‬
‫‪60%‬‬
‫‪20%‬‬ ‫‪21,435‬‬ ‫‪25,72%‬‬
‫‪24,28%‬‬ ‫ثنإ بالًااشيٍ‬
‫‪40%‬‬ ‫‪8,57%‬‬
‫ٌواـذ البياىات‬
‫‪20%‬‬ ‫‪20%‬‬ ‫‪25,72%‬‬ ‫‪21,43%‬‬
‫‪8,57%‬‬

‫‪0%‬‬ ‫‪24,28%‬‬
‫أواوَ بشذ‬ ‫أواوَ‬ ‫يذ ما‬ ‫ال أواوَ‬ ‫ظكٌا‬

‫الشهل زق (‪ )4‬جةشَع النسب حسب جةفسقةاعد البُاناث بالجامعت‬
‫ـًذ ظؤالًا ـٍ اا اُ ال امفة بٍواـذ البياىات ىكيؾ أو مٍياط أواوَ يذ ما) ٌذ ايحل‬
‫املشثبة ثو مٍ ٌبل أـ ا هيئة الحذسمغ يير بلمد الٌعبة ‪ )%25.71‬ثليجا مٍياط ال أواوَ)‬

‫‪124‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫بٌعبة ‪ )%24.29‬أما مٍياط ال أواوَ ظكٌا) وٍذ أيحل املشثبة ال ال ة بٌعبة ‪ )%21.43‬ثليجا‬
‫مٍياط أواوَ) بٌعبة بلمد ‪ )%20‬وأ ا ا مٍياط أواوَ بشذ ) جا ة املشثبة ث ا يعس أسا‬
‫أـ ا هيئة الحذسمغ يير بلمد الٌعبة ‪.)%8.57‬‬
‫وين ددا ن ددص اثن ددإ ال امف ددة مباا ددش بالًاا ددشيٍ ِن ددا ج ددا ددة ظ ددح ياو ى ددذ مٍي دداط ال أواو ددَ‬
‫ظكٌا) ٌذ ايحل املشثبة ثو بٌعبة ‪ )% 25.72‬ثليجا يعبة ‪ )%24.29‬ثن ل ة مٍياط أواودَ د‬
‫ي ددذ) وـ د د الح ددوا ة مٍي دداط ال أواو ددَ) بٌع ددبة بلم ددد ‪ )%21.43‬أم ددا املشثب ددة الشابف ددة ّ دداو مٍي دداط‬
‫أواوَ) بٌعبة ‪ )%20‬ومٍياط أواوَ بشذ ) وٍذ بلن يعبة ‪.)%8.57‬‬
‫ِندا بيٌدد الذساظدة مدٍ دكٕ ثملليدل ظدؤإ الحفداوو بداو ال امفدة وال امفدات الفش يدة وثجً يدة أو‬
‫الفيً ددة املذسوظ ددة أجاب ددد ددة املٍ ددال ثوٕ بنٍي دداط أواو ددَ د ي ددذ) بٌع ددبة بلم ددد ‪ )%31.43‬ثليج ددا‬
‫مٍياط أواوَ) بٌعبة ‪ )%20‬و ة املشثبة ال ال ة ى ذ أو هًاُ اثىاً ما باو مٍياط أواوَ بشذ )‬
‫و ال أواو ددَ ظكٌ ددا) بٌع ددبة ‪ )%17.14‬وى ددذ ددة املشثب ددة ث ا د مٍي دداط ال أواو ددَ) بٌع د ية بلم ددد‬
‫‪ .)%14.29‬وٌددذ ثو ددلد دساظددة ثًاولددد ىؽدده داس ٌواـددذ البياىددات نددا املفلومددات(‪ )19‬د أو‬
‫ٌواـ ددذ البياى ددات و ا د اُ ج ددا جع دداـذ املْحب ددات ـ د داس وجع ددا جني ددق أموسه دداق ِن ددا أو ٌواـ ددذ‬
‫البياىات هامة جذا وال ننٍْ ونل ا أو ث ضتملجا ة أل ويذ مٍ ويذات املؤظعة أو املًؽنةق ويشا‬
‫الباي ددر أو ه ددزا الحو ددية ٌ ددذ اثىٍ ددد م ددق الذساظ ددة الحالي ددة ب ددشوس ااد د اُ ال امف ددة بٍواـ ددذ‬
‫البياىات املحاية‪.‬‬
‫‪ .5‬ضمان اجلودة‪:‬‬
‫القُاضة ذاث السؤٍت الاستراجُجُت‪:‬‬
‫تجذه الشوية ظ اثي ية ث شي ظلبة مؤهلاو ٌادسيٍ ـ ثلبية يحياجاتق مٍ دكٕ سظده‬
‫العياظاتق وثملذنذ إلاجشا ات الكصمة لحووا البيئة املكتنة ل زا الحعويشق ومٍ كٕ املحاوس الاغ‬
‫ثددذوس يول ددا هددزا ظد اثي يةق ظددوا مددٍ ييددر أظددغ الٍبددوٕ ددة ال امفدداتق أو مددٍ ييددر ال د ام‬
‫الذساظدديةق أو مددٍ ييددر أظددغ ـحنددادق واددبغ ال ددود والًوـيددة أو مددٍ ييددر جاد يق إلابددذاؿ ددة‬
‫(‪)21‬‬
‫البملر الفلمغ‪.‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫الجدوى زق ( ‪ً ) 5‬ةضح مدى القُاضة ذاث السوٍت الاستراجُجُت بالجامعت‬
‫ال أواوَ ظكٌا‬ ‫ال أواوَ‬ ‫أواوَ‬ ‫أواوَ‬ ‫أواوَ‬ ‫ثىناط‬
‫يذ ما‬ ‫بشذ‬
‫الٌعبة‬

‫الفذد‬

‫الٌعبة‬

‫الفذد‬
‫الٌعبة‬

‫الفذد‬
‫الٌعبة‬

‫الفذد‬
‫الٌعبة‬
‫الفذد‬
‫ثحنح ددق ال امف ددة بشؤي ددة‬ ‫‪1‬‬

‫‪%8.57‬‬
‫‪%11.43‬‬

‫‪8‬‬

‫‪%20‬‬

‫‪14‬‬
‫‪37.14‬‬

‫‪26‬‬
‫‪%22.86‬‬

‫‪16‬‬

‫‪6‬‬
‫وا حة‬

‫جفند د ددل ال امفد د ددة ـ د د د‬ ‫‪2‬‬

‫‪%5.71‬‬
‫‪%11.43‬‬

‫‪8‬‬

‫‪%31.43‬‬

‫‪22‬‬
‫‪27.14‬‬

‫‪19‬‬
‫‪%24.29‬‬

‫‪17‬‬

‫‪4‬‬
‫ن اد رٍاوة ثًؽينية‬

‫ثٍد د د د د د د د ددول ال امفد د د د د د د د ددة‬ ‫‪3‬‬

‫‪%8.57‬‬
‫‪%15.72‬‬

‫‪11‬‬

‫‪%27.14‬‬

‫‪19‬‬
‫‪27.14‬‬

‫‪19‬‬
‫‪%21.43‬‬

‫‪15‬‬

‫‪6‬‬
‫باملشد دداسِة الا ند ددية‬
‫ة ٌياد الحعويش‬
‫ثٍ ددول ال امف ددة بخًني ددة‬ ‫‪4‬‬
‫‪%8.57‬‬
‫‪%20‬‬

‫‪14‬‬

‫‪%31.43‬‬

‫‪22‬‬
‫‪22.86‬‬

‫‪16‬‬
‫‪%17.14‬‬

‫‪12‬‬

‫‪6‬‬
‫مىاهيه بحٓاس‬

‫‪70‬‬ ‫م نوؿ الفذد‬
‫‪%100‬‬ ‫م نوؿ الٌعس‬

‫‪100%‬‬
‫‪8,57%‬‬ ‫‪17,14%‬‬ ‫‪22,86%‬‬ ‫‪31,43%‬‬ ‫‪20%‬‬
‫‪80%‬‬
‫‪21,43%‬‬ ‫‪27,14%‬‬ ‫مىاهيه بحٓاس‬
‫‪60%‬‬ ‫‪8,57%‬‬ ‫‪27,14%‬‬
‫‪15,72%‬‬ ‫ٌياد الحعويش‬
‫‪24,29%‬‬ ‫‪27,14%‬‬
‫‪40%‬‬ ‫‪5,71%‬‬ ‫‪31,43%‬‬ ‫‪11,43%‬‬ ‫رٍاوة ثًؽينية‬
‫‪20%‬‬ ‫‪8,57%‬‬ ‫‪22,86%‬‬ ‫‪37,14%‬‬
‫‪20%‬‬ ‫‪11,43%‬‬ ‫سؤية وا حة‬
‫‪0%‬‬
‫أواوَ بشذ‬ ‫أواوَ‬ ‫أواوَ‬ ‫الأواوَ‬ ‫ظكٌا‬
‫يذ ما‬

‫الشهل زق (‪ )5‬جةشَع النسب حسب جةفسالسؤٍت الاستراجُجُت بالجامعت‬
‫نو ددم ال ددذوٕ والشددٓل مددذا ثددووش اددناو ال ددود بال امفددة ٌددذ بيٌددد الذساظددة ـًددذ ظددؤالًا أودشاد‬
‫الفيًددة بوجددود سؤيددة وا ددحة لم امفددة أجددابوا بنٍيدداط أواوددَ د يددذ مددا) بٌعددبة ‪ )%37.14‬ثليجددا‬

‫‪126‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫مٍيدداط أواوددَ) بٌعددبة ‪ )%22.86‬و ددة املشثبددة ال ال ددة مٍيدداط ال أواوددَ) بٌعددبة بلمددد ‪ )%20‬ثليجددا‬
‫يعد ددبة ‪ )%11.43‬ثن لد ددد د ددة مٍيد دداط ال أواود ددَ ظكٌ د ددا) أمد ددا ـد ددٍ مٍي د دداط أواود ددَ بشد ددذ ) بلم د ددد‬
‫‪.)%8.57‬‬
‫أمددا ـددٍ أسا الفيًددة ب نددو ن دداد رٍاوددة ثًؽينيددة جددا ت املشثبددة محن لددة ددة مٍيدداط ال أواو ددَ)‬
‫بٌعدبة ‪ )%31.43‬ثليجدا أواودَ د يدذ مدا) بٌعدبة ‪ )%27.14‬وـ د الحدوا ة يعدبة ‪ )%24.29‬محن لدة‬
‫دة مٍيداط أواودَ) أمدا املشثبدة الشابفدة مٍيداط ال أواودَ ظكٌدا) بٌعدبة ‪ )11.43‬و دة املشثبدة ث اد‬
‫‪ )%5.71‬مٍياط أواوَ بشذ )‪.‬‬
‫وينا نحفلَ باملشاسِة الا نية ة ٌياد الحعويش وٍذ اثىٍا ِك مٍ مٍياط أواودَ د يدذ مدا) و‬
‫ال أواوددَ) ددة الٌعددبة ييددر جددا ت ‪ )%27.14‬لٓ ددل م جنددا ثليجددا مٍيدداط أواوددَ) بٌع ددبة ‪)%21.43‬‬
‫وىكي ددؾ ددة املشثب ددة الشابف ددة يع ددبة ‪ ٌ )%15.72‬ددذ ثن ل ددد ددة مٍي دداط ال أواو ددَ ظكٌ ددا) أم ددا مٍي دداط‬
‫أواوَ بشذ ) ّاىد الٌعبة ‪.)%8.57‬‬
‫ب نددو ثًنيددة مىدداهيه بحٓدداس مددٍ ٌبددل ال امفددة وٍددذ أجدداب أـ ددا هيئددة الحددذسمغ ددة ال ثيددس‬
‫ثوٕ بنٍيدداط ال أواوددَ) وّاىددد الٌعددبة ‪ )%31.43‬ثليجددا املشثبددة ال اىيددة بٌعددبة ‪ )%22.86‬بنٍيدداط‬
‫أواوَ يذ ما) ِنا ىكيؾ أو مٍياط ال أواوَ ظكٌا) جا بٌعبة ‪ )%20‬ثليجا مٍياط أواوَ)‬
‫بٌعددبة بلمددد ‪ )%17.14‬و ددة املشثبددة ث ا د مٍيدداط أواوددَ بشددذ ) بٌعددبة ‪ .)%8.57‬وٌددذ ثو ددلد‬
‫دساظددة ثًاولددد دوس املفلومددات والحًٍيددات ددة ى ددا املًؽنددات الحٍليذنددة‪ )21( .‬د ـددذل وجددود عددة‬
‫وا ددحة لحىفيددل ثًْولوجيددا املفلومدداتق وثنْدداو املبددذـاو واملىْددشيٍ ددة املًؽنددة مددٍ ثعددويش عددغ‬
‫املًؽنددةق وثًىيددزها بددالعشً الحًْولوجيددا الحذن ددةق ويددشا البملددر أو هددزا الذساظددة ٌددذ اثىٍددد مددق‬
‫الذساظة الحالية ة ـذل ثووش عة وسؤية وا حة لحىفيل داس املفشوة بال امفة‪.‬‬
‫‪ .6‬الشمعة األكادميية واملوهية‪:‬‬
‫لٓد نندداسط أظددحار ال امفددة وؼيىيددة الحددذسمغ ـ د الوجددس ثِنددل نٌبمددة ـليددس أو نٓددوو محنًْددا ددة‬
‫م إ ث ننسق واظق ظكؿ لٓ نله ب يذذ الًؽشيات والحعبيٍات ة م إ ث ننسق ومفش‬
‫املحااددش بعشيٍددة وا ددحة ومًعٍيددةق ويشاعددة الىددشوً الىشدنددة بدداو العددكب ويحملددذذ بلمددة جيددذ ق‬
‫ومعددح ذل ددة ا ددشيس ألىاؼددا وا ددحة ومملددذد ق وي ددس أو نل ددزل با ظددلوب الح دداسل ددة املًاٌش ددة‬
‫والحددواس ويحٍبددل آلاسا الفلنيددة املفاساددةق وأو ثٓددوو لددس الٍددذس ـ د اظددح ذال الحًٍيددات املفلومددات‬
‫(‪)22‬‬
‫الحذن ة بن اس ـالية‪.‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫الجدوى زق (‪ )6‬بين مدى جةفس السمعت ألاماضًمُت واإلاهنُت ألعضاء هُئت الخدزَس‬
‫ال أواود د د د د د د د د د د د ددَ‬ ‫ال أواوَ‬ ‫أواوددَ د‬ ‫أواوَ‬ ‫أواود د د د د د د د ددَ‬ ‫ثىناط‬
‫ظكٌا‬ ‫يذ ما‬ ‫بشذ‬
‫الٌعبة‬

‫الفذد‬

‫الٌعبة‬
‫الفذد‬

‫الٌعبة‬
‫الفذد‬
‫الٌعبة‬
‫الفذد‬
‫الٌعبة‬
‫الفذد‬
‫نحمل د د أـ د ددا هيئ د ددة‬ ‫‪1‬‬
‫‪%5.71‬‬

‫‪%8.57‬‬
‫‪4‬‬

‫‪6‬‬

‫‪%30‬‬
‫‪21‬‬
‫‪34.29‬‬
‫‪24‬‬
‫‪%21.43‬‬
‫‪15‬‬
‫الحد د د د د ددذسمغ بعد د د د د ددنفة‬
‫أّادننية ّاوية‬
‫ع دداهه أـ ددا هيئ ددة‬ ‫‪2‬‬
‫‪%4.28‬‬

‫‪3‬‬

‫‪11.43‬‬
‫‪8‬‬

‫‪24.29‬‬
‫‪17‬‬
‫‪42.86‬‬
‫‪30‬‬
‫‪%17.14‬‬
‫‪12‬‬
‫الحد د د د د ددذسمغ بحٍد د د د د ددذنه‬
‫معاهنات وْشية‬
‫ع دداهه أـ ددا هيئ ددة‬ ‫‪3‬‬
‫‪%5.71‬‬

‫‪4‬‬

‫‪%20‬‬
‫‪14‬‬

‫‪12.86‬‬
‫‪9‬‬
‫‪%40‬‬
‫‪28‬‬
‫‪%21.43‬‬
‫‪15‬‬
‫الح ددذسمغ ددة ال امف ددة‬
‫بحع د د د د د د ددويش املً د د د د د د دداه‬
‫الذساظية‬
‫ثشِد د ددض ال امفد د ددة ـ د د د‬ ‫‪4‬‬
‫‪8.57‬‬
‫‪16‬‬

‫‪22‬‬

‫‪%20‬‬
‫‪14‬‬

‫‪12‬‬

‫‪6‬‬
‫‪22.86‬‬

‫‪31.43‬‬

‫‪17.14‬‬

‫محعلبد د د د د ددات البملد د د د د ددر‬
‫وجا د ق الفدداملاو ويجددا‬
‫باملشاسِة‬
‫‪70‬‬ ‫م نوؿ الفذد‬
‫‪%100‬‬ ‫م نوؿ الٌعس‬

‫جفْغ بياىات ال ذوٕ العابَ ثوصمق ـيًة الذساظة ووٍا للعنفة ثّادننية وامل ًية وفًذ ظدؤالًا‬
‫ـ ددٍ ثمل ددة أـ ددا هيئ ددة الح ددذسمغ بع ددنفة أّادنني ددة ّاوي ددة ى ددذ ددة املشثب ددة ثو د مٍي دداط أواو ددَ)‬
‫بٌع ددبة ‪ )%34.29‬ثليج ددا أواو ددَ د د ي ددذ م ددا) بٌع ددبة ‪ِ )%30‬ن ددا بيٌ ددد الذساظ ددة أو املشثب ددة ال ال ددة‬
‫ثن لد ددد د ددة مٍي د دداط أواود ددَ بشد ددذ ) بٌع د ددبة ‪ )%21.43‬وى د ددذ أو مٍيد دداط ال أواو د ددَ) جد ددا بٌع د ددبة‬
‫‪ )%8.57‬وـ الحوا ة ال أواوَ ظكٌا) بٌعبة ‪.)%5.71‬‬
‫ِنا بيٌد الذساظة مدٍ دكٕ العدؤإ املحفلدَ بحٍدذنه معداهنات وْشيدة مدٍ ٌبدل أودشاد الفيًدة ى دذ‬
‫ة املشثبة ثو مٍياط أواوَ) بٌعبة ‪ )%42.86‬ثليجا ة املشثبدة ال اىيدة مٍيداط أواودَ د يدذ مدا)‬
‫بٌعددبة ‪ )%24.29‬وي د ج مٍيدداط أواوددَ بشددذ ) بٌعددبة ‪ )%17.14‬ثليددس مٍيدداط ال أواوددَ) بٌعددبة‬
‫‪ )%11.43‬وىكيؾ أو أٌل يعبة ثن لد ة مٍياط ال أواوَ ظكٌا) بٌعبة بلمد ‪.)%4.28‬‬

‫‪128‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫وينددا نحفلددَ بنعدداهنة أودشاد الفيًددة بحعددويش امل جدداج الذساظددية ايحددل مٍيدداط أواوددَ) املشثبددة ثو د‬
‫بٌعبة بلمد ‪ )%40‬واملشثبة ال اىيدة أواودَ بشدذ ) بٌعدبة ‪ )%21.43‬ثليجدا ـ د الحدوا ة يعدبة بلمدد‬
‫‪ )%20‬ثن لد ة مٍياط ال أواوَ) ِنا بيٌد الذساظة أو مٍيداط أواودَ د يدذ مدا) بلمدد يعد حس‬
‫‪ )%12.86‬أٌل ثشثيس جا بٌعبة ‪ )%5.71‬محن ل ة مٍياط ال أواوَ ظكٌا)‪.‬‬
‫ِندا أو ددحد الذساظدة مددٍ دكٕ ظددؤالًا ـدٍ محعلبددات البملدر وجاد يق الفداملاو ى ددذ أو أـ ددا‬
‫هيئددة الحددذسمغ أجددابوا بنٍيدداط ال أواوددَ) باملشثبددة ثو د وّاىددد الٌعددبة ‪ )%31.43‬واملشثبددة ال اىيددة‬
‫ال أواودَ ظكٌددا) بٌعدبة ‪ِ )%22.86‬نددا ثبداو أو مٍيدداط أووددَ د يددذ مدا) جددا دة ال ثيددس ال الددر‬
‫بٌعددبة ‪ )%20‬وـ د الحددوا ة مٍيدداط أواوددَ) بٌعددبة ‪ )%17.14‬وىكيددؾ أو مٍيدداط أواوددَ بشددذ )‬
‫جا بٌعبة ‪ .)%8.57‬وٌذ ثو لد دساظة ثًاولد مواوؿ جود الحفليه ال امعة ودوسا دة ثملٍيدَ‬
‫الحًنيددة‪ )23( .‬د اددشوس أو نٓددوو ـ ددو هيئددة الحددذسمغ ملدده بٍ ددانا امل حنددق وهنومددس ّد نددواته بدداو‬
‫ثذسمعددس وياجددات امل حنددق والعددعة لددش غ البملددوذ والشظدداتل ال امفيددة بٍ ددانا امل حنددق ومشددْكثس‬
‫و نو ا ة الٓليات جحناـيدة وإلايعداىيةق ويدشا البايدر أو هدزا الًخي دة ثحىدَ مدق الذساظدة دة‬
‫أو أـ ددا هيئددة الحددذسمغ بملاجددة ماظددة لتملددال بٍ ددانا امل حنددق ودم د هددزا املفعيددات ددة الفنليددة‬
‫الحفلينية ذمة للن حنق ـامة وامل حنق ثّادنمغ ا ة‪.‬‬
‫‪ .7‬جوائز اجلودة والتميز‪:‬‬
‫جفددذ جددواتض ال ددود والحناددز ددة مؤظعددات الحفلدديه الفددا ة الٍددو املحشِددة الىعددكً ظاٌددات جذنددذ‬
‫ومحنادز جعدداـذ ـ د الحملعدداو املعددحنش لفنددل املؤظعدة الحفلينيددةق ييددر ثٍددول بٍيادتجددا ىملددو أودداً‬
‫معحٍبلية جذنذ ‪.‬‬
‫الجدوى زق (‪ )7‬مدى جةفسالجةضة والخمُيزفي الجامعت‬

‫ال أواود د ددَ‬ ‫ال أواوَ‬ ‫أواوددَ د‬ ‫أواوَ‬ ‫أواو د د د د د د د ددَ‬ ‫ثىناط‬
‫ظكٌا‬ ‫يذ ما‬ ‫بشذ‬
‫الٌعبة‬
‫الفذد‬
‫الٌعبة‬
‫الفذد‬
‫الٌعبة‬
‫الفذد‬
‫الٌعبة‬
‫الفذد‬
‫الٌعبة‬
‫الفذد‬

‫تج د ددحه ال امف د ددة ب د ددواتض‬ ‫‪1‬‬
‫‪%2.86‬‬
‫‪%27.14‬‬
‫‪19‬‬
‫‪%27.14‬‬
‫‪19‬‬
‫‪%22.86‬‬
‫‪16‬‬
‫‪%20‬‬
‫‪14‬‬

‫‪2‬‬

‫ال د د د ددود رات الفكٌد د د ددة‬
‫بالفنل ثّادنمغ‬
‫ث ند د د د د د ددص ال امفد د د د د د ددة‬ ‫‪2‬‬
‫‪%7.14‬‬
‫‪%34.28‬‬
‫‪24‬‬
‫‪%31.43‬‬
‫‪22‬‬
‫‪%12.86‬‬
‫‪9‬‬
‫‪%14.29‬‬
‫‪10‬‬

‫‪5‬‬

‫ج ددواتض مًٍف ددة للف دداملاو‬
‫لفنل أبملاذ ـلنية‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫ث نص ال امفة‬ ‫‪3‬‬

‫‪%5.71‬‬

‫‪%8.57‬‬
‫‪%32.86‬‬
‫‪23‬‬
‫‪%38.57‬‬
‫‪27‬‬

‫‪4‬‬
‫‪%14.29‬‬
‫‪10‬‬

‫‪6‬‬
‫جاتض للنوؼي‬
‫ثّادنمغ امل ا ة‬
‫جفا ال امفة اهحناما‬ ‫‪4‬‬

‫‪%5.71‬‬

‫‪%7.14‬‬
‫‪%41.43‬‬
‫‪29‬‬
‫‪%32.86‬‬
‫‪23‬‬

‫‪4‬‬
‫‪%12.86‬‬
‫‪9‬‬

‫‪5‬‬
‫وا حا ملفانا ال ود‬

‫‪70‬‬ ‫م نوؿ الفذد‬
‫‪%100‬‬ ‫م نوؿ الٌعس‬

‫ثبداو مدٍ دكٕ بياىددات ال دذوٕ العدابَ وينددا نحفلدَ باهحندال ال امفددة ب دواتض ال دود والحنياددز أو‬
‫ىاغ ال واوَ و ال أواوَ ظكٌا) ٌذ اثىٍا ة الٌعبة يير ّاو لٓل م جنا ‪ )%27.14‬ثليجا مٍياط‬
‫أواوَ يذ ما ) بٌعبة ‪ )%22.86‬وجا ال ثيس ال الر مٍياط أواوَ ) بٌعبة ‪ )%20‬ومٍياط‬
‫أواوَ بشذ ) ّاىد أٌل يعس بلمد ‪. )%2.86‬‬
‫أما ـٍ ث نيص ال امفة جدواتض مًٍفدة للفداملاو وٍدذ ّداو مٍيداط ال أواودَ ظكٌدا) دة ال ثيدس‬
‫ثوٕ بٌع ددبة ‪ )%34.28‬ثلي ددس مٍي دداط ال أواو ددَ) بٌع ددبة ‪ )%31.43‬ددة ي دداو ج ددا ال ثي ددس ال ال ددر‬
‫محن ددل ددة مٍيد دداط أواو ددَ) بٌعد ددبة ‪ )%14.29‬وـ د د الحد ددوا ة مٍي دداط أواود ددَ د د يد ددذ م ددا) بٌعد ددبة‬
‫‪ )%12.86‬وأ ش ثشثيس ثن ل ة مٍياط أواوَ بشذ ) بٌعبة ‪.)%7.14‬‬
‫وين ددا نحفل ددَ بح ن دديص ال امف ددة ج دداتض للنوؼ ددي امل ددا ة وٍ ددذ ّ دداو ددة ال ثي ددس ثوٕ مٍي دداط ال‬
‫أواوددَ) بٌعددبة ‪ )%38.57‬ثليجددا يعددبة ‪ )%32.86‬محن لددة ددة مٍيدداط ال أواوددَ ظكٌددا) و ددة املشثب ددة‬
‫ال ال ددة مٍيدداط أواوددَ) بٌعددبة ‪ )%14.29‬أمددا املشثبددة الشابفددة ّاىددد مٍيدداط أواوددَ بشددذ ) بٌعددبة‬
‫‪ )%8.57‬وال ثيس ال امغ مٍياط أواوَ يذ ما) بٌعبة ‪.)%5.71‬‬
‫أما ـٍ العؤإ املحفلَ ب و ال امفة جفا اهحنال وا م ملفانا ال ود ٌذ ثباو مٍ كٕ الحملليل‬
‫أو املشثب ددة ثو د د مٍي دداط ال أواو ددَ ظكٌ ددا) بٌع ددبة ‪ )%41.43‬ثليج ددا يع ددبة ‪ )%32.86‬محن ل ددة ددة‬
‫مٍياط ال أواوَ) و ة املشثبة ال ال ة جا ت مٍياط أواوَ) بٌعبة ‪ )%12.86‬ثليجا يعبة ‪)%7.14‬‬
‫ملٍياط أواوَ بشذ ) وأ ا ا أواوَ يذ ما) بلمد الٌعبة ‪.)%05.71‬‬
‫‪ .8‬جودة املرافق األكادميية‪:‬‬
‫لهي ثٓوو املؤظعة الحفلينية جذنش بالحٍذل البذ أو ثحووش ويجا مفانا ال ود ملشاوٍ دا ثّادننيدة‬
‫املحن لة ة املباي ق وامل ح اتق وثج ض والوظاتل الحفلينية الحذن ة و ك ـٍ وجود مْحبة جيذ‬
‫ثٍول ب ذمة امل حنق ثّادنمغ بال امفةق‬

‫‪130‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫الجدوى زق (‪ )8‬مدى جةضة اإلاسافق ألاماضًمُت بالجامعت‬
‫ال أواود د د د د د د د د د د د ددَ‬ ‫ال أواوَ‬ ‫أواو د د ددَ د د د د‬ ‫أواوَ‬ ‫أواو د د د د د د د ددَ‬ ‫ثىناط‬
‫ظكٌا‬ ‫يذ ما‬ ‫بشذ‬
‫الٌعبة‬

‫الفذد‬

‫الٌعبة‬

‫الفذد‬

‫الٌعبة‬

‫الفذد‬
‫الٌعبة‬
‫الفذد‬
‫الٌعبة‬
‫الفذد‬
‫نخع دده املؽ ددش ال دداسةة‬ ‫‪1‬‬

‫‪%7.14‬‬
‫‪%17.14‬‬

‫‪12‬‬

‫‪%15.72‬‬

‫‪11‬‬

‫‪%27.14‬‬

‫‪19‬‬
‫‪%32.86‬‬
‫‪23‬‬

‫‪5‬‬
‫لم امفة بالحًؽيه‬

‫ث ددووش ال امف ددة ٌاـ ددات‬ ‫‪2‬‬
‫‪%25.71‬‬

‫‪18‬‬

‫‪%27.14‬‬

‫‪19‬‬

‫‪%21.43‬‬

‫‪15‬‬
‫‪%15.72‬‬
‫‪11‬‬
‫‪%10‬‬
‫‪7‬‬
‫دساظية واظفة‬

‫ثكت د د د د د د د د دده ث ا د د د د د د د د دزات‬ ‫‪3‬‬
‫‪%5.71‬‬
‫‪%28.57‬‬

‫‪20‬‬

‫‪%27.14‬‬

‫‪19‬‬

‫‪%22.86‬‬

‫‪16‬‬
‫‪%15.72‬‬
‫‪11‬‬

‫‪4‬‬
‫ال امف د د د د ددة وثًٍياتج د د د د ددا‬
‫الفلني د د د ددة الحذسمع د د د ددية‬
‫بشٓل ـال‬
‫‪70‬‬ ‫م نوؿ الفذد‬
‫‪%100‬‬ ‫م نوؿ الٌعس‬

‫‪21,43%‬‬ ‫‪22,86%‬‬
‫‪100%‬‬
‫‪5,71%‬‬ ‫‪15,72%‬‬
‫‪80%‬‬ ‫‪27,14%‬‬ ‫‪28,57%‬‬
‫‪15,72%‬‬ ‫ث ازات ال امفة‬
‫‪60%‬‬ ‫‪10%‬‬ ‫‪27,15‬‬
‫‪40%‬‬ ‫‪27,14%‬‬ ‫‪25,71%‬‬ ‫ٌاـات دساظية‬
‫‪32,85%‬‬
‫‪20%‬‬ ‫‪7,14%‬‬ ‫‪15,72%‬‬ ‫‪17,14%‬‬ ‫املؽ ش ال اسةة‬
‫‪0%‬‬
‫أواوَ بشذ‬ ‫أواوَ‬ ‫ال اواوَ أواوَ ا يذ‬ ‫ال اواوَ‬
‫اظكٌا‬

‫الشهل زق (‪ )6‬جةشَع النسب حسب جةفسالجةضة للمسافق ألاماضًمُت بالجامعت‬
‫نخباو مٍ كٕ الفش العابَ لم ذوٕ والشٓل وينا ن ص جود املشاوَ الحفلينةق وـًذ ظؤالًا‬
‫املوجس لفيًة الذساظة ـٍ املؽ ش ال اسةة لم امفة وٍذ أجابوا بٌعبة ‪ )%32.85‬بنٍياط أواوَ)‬
‫وّاو ة املشثبة ثو ق أما املشثبة ال اىية ّاىد ملٍياط أواوَ د يدذ مدا) بٌعدبة ‪ )%27.15‬وىكيدؾ‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫أو مٍيد دداط ال أواود ددَ ظكٌد ددا) جد ددا بٌعد ددبة ‪ )%17.14‬وـ د د الحد ددوا ة يعد ددبة ‪ )%15.72‬محن د ددل د ددة‬
‫مٍياط ال أواوَ) ِنا ىكيؾ أو أٌل يعبة ّاو ىنيس مٍياط أواوَ بشذ ) بٌعبة ‪.)%7.14‬‬
‫وينددا نحفلددَ بحددووش ٌاـددات دساظددية واظددفة ى ددذ أو أـ ددا هيئددة الحددذسمغ ٌددذ أجددابوا بنٍيدداط ال‬
‫أواو ددَ) بٌع ددبة ‪ )%27.14‬و ددة املشثب ددة ال اىي ددة مٍي دداط ال أواو ددَ ظكٌ ددا) بٌع ددبة ‪ )%25.71‬ثلي ددس‬
‫مٍياط أواوَ يذ ما) بٌعبة ‪ )%21.43‬وي ج ال ثيس ال الر محن ل ة مٍياط أواوَ) بٌعبة‬
‫‪ )%15.72‬ويخبد دداو مد ددٍ د ددكٕ الفد ددش العد ددابَ لم د ددذوٕ أو مٍيد دداط أواود ددَ بشد ددذ ) جد ددا بٌعد ددبة‬
‫‪ )%5.71‬مٍ م نوؿ أوشاد ـيًة الذساظة‪.‬‬
‫أمددا ـددٍ ثكتدده ث ادزات ال امفددة وثًٍياتجددا الفلنيددة الحذسمعددية بشددٓل ـددال وٍددذ أجدداب أودشاد الفيًددة‬
‫بنٍيدداط ال أواوددَ ظكٌددا) بٌعددبة بلمددد ‪ )%28.57‬ثليجدا يعددبة ‪ )%27.14‬بنٍيدداط ال أواوددَ) أمددا‬
‫ال ثيس ال الر ٌذ جا بنٍياط أواوَ يذ ما) بٌعبة ‪ِ )%22.86‬نا بيٌد الذساظة أو مٍياط‬
‫أواو ددَ) ٌ ددذ ج ددا بٌع ددبة ‪ )%15.72‬وأٌ ددل يع ددبة ثن ل ددد ددة مٍي دداط أواو ددَ بش ددذ ) بٌع ددبة بلم ددد‬
‫‪ )%5.71‬مٍ امل نوؿ الْ ة لفيًة الذساظة‪.‬‬
‫‪ .9‬جودة اخلريجن‪:‬‬
‫ثشِض مفؽه ال ات املٌشملة بحٍييه املؤظعات ثّادننية وال امفات ـ بًذ ال شي او ِنفياس‬
‫ل ددود الحفلدديه ال ددامعةق لددزلٔ ثملددش الْ اد مددٍ ال امفددات ـ د ث ددناو بًددذ ال ددشي او لم عددغ‬
‫ظ د اثي ية لم امف ددات يي ددر جفن ددل ال امف ددات ـ د اظ ددحٍشا ظ ددوً الفن ددل وجع ددحملذذ أو ثع ددوس‬
‫الفذنذ مٍ الح ننات لحلبية ايحياجات ظوً الفنل‪.‬‬
‫الجدوى زق (‪ )9‬مدى جةفسالجةضة لخسٍجين الجامعت‬
‫ال أواود د د د د د د د د د د د ددَ‬ ‫ال أواوَ‬ ‫أواوددَ د‬ ‫أواوَ‬ ‫أواو د د د د د د د د ددَ‬ ‫ثىناط‬
‫ظكٌا‬ ‫يذ ما‬ ‫بشذ‬
‫الٌعبة‬

‫الفذد‬

‫الٌعبة‬
‫الفذد‬
‫الٌعبة‬
‫الفذد‬
‫الٌعبة‬
‫الفذد‬
‫الٌعبة‬
‫الفذد‬

‫ثددشا ال امفددة ددة ثوؼيددي‬ ‫‪1‬‬
‫‪8.57‬‬
‫‪17.14‬‬

‫‪12‬‬

‫‪%30‬‬
‫‪21‬‬
‫‪27.14‬‬
‫‪19‬‬
‫‪17.14‬‬
‫‪12‬‬

‫‪6‬‬

‫املف ددذٕ الف ددال لم ددشي او‬
‫دليك ـ جود الحفليه‬
‫ث ددشا ددة ثوؼي ددي شجيج ددا‬ ‫‪2‬‬
‫‪%8.57‬‬
‫‪%14.29‬‬

‫‪10‬‬

‫‪%35.71‬‬
‫‪25‬‬
‫‪%24.29‬‬
‫‪17‬‬
‫‪17.14‬‬
‫‪12‬‬

‫‪6‬‬

‫مد د د د ددٍ ٌبد د د د ددل املًؽن د د د د ددات‬
‫امل حلىد ددة مفيد دداسا لمحْد دده‬
‫ـ جود شجيجا‬

‫‪132‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫جفن د د د ددل ال امف د د د ددة ـ د د د د د‬ ‫‪3‬‬

‫‪%8.57‬‬
‫‪%17.14‬‬

‫‪12‬‬

‫‪%34.29‬‬
‫‪24‬‬
‫‪%21.43‬‬
‫‪15‬‬
‫‪%18.57‬‬
‫‪13‬‬

‫‪6‬‬
‫ثٍي د د د د د د د دديه ايحياج د د د د د د د ددات‬
‫امل حند د د د ددق املح د د د د ددة مد د د د ددٍ‬
‫الح ننات باظحنشاس‬
‫‪70‬‬ ‫م نوؿ الفذد‬
‫‪%100‬‬ ‫م نوؿ الٌعس‬

‫ثب دداو م ددٍ ال ددذوٕ الع ددابَ ال ددا بحمللي ددل اظ ددح ابات الفيً ددة ي ددوٕ م ددذا ثوؼي ددي املف ددذٕ الف ددال‬
‫لم شي او دليك ـ جود الحفليه ى دذ أو أـ د يعدبة ثن لدد دة مٍيداط ال أواودَ) بٌعدبة ‪)%30‬‬
‫ثليجددا يعددبة ‪ )%27.15‬ثنح ددل ددة مٍيدداط أواوددَ د يددذ مددا) ِنددا بيٌددد الذساظددة أو هًدداُ اثىدداً ددة‬
‫الٌعدبة مددا بدداو مٍيداط أواوددَ) ومٍيدداط ال أواودَ ظكٌددا) ييددر ّداو لٓددل م جنددا يعددبة ‪)%17.14‬ق‬
‫وي ج ة املشثبة ال امعة وث ا مٍياط أواوَ بشذ ) بٌعبة بلمد ‪.)%8.57‬‬
‫أم ددا وين ددا نحفل ددَ بحوؼي ددي ال ددشي او م ددٍ ٌب ددل املًؽن ددات امل حلى ددة ى ددذ ددة املشثب ددة ثو د د يع ددبة‬
‫‪ٌ )%35.71‬ددذ ثن ددل ددة مٍيدداط ال أواوددَ) ثليجددا املشثبددة ال اىيددة مٍيدداط أواوددَ د يددذ مددا) بٌعددبة‬
‫بلمدد ‪ِ )%24.29‬ندا ىكيدؾ أو مٍيداط أواودَ) جدا دة املشثبدة ال ال دة بٌعدبة ‪ )%17.14‬ثليجدا ـ د‬
‫الح ددوا ة يع ددبة ‪ )%14.29‬ملٍي دداط ال أواو ددَ ظكٌ ددا) أم ددا ـ ددٍ مٍي دداط أواو ددَ بش ددذ ) وٍ ددذ بلم ددد‬
‫الٌعبة ‪.)%8.57‬‬
‫ِن ددا بيٌ ددد الذساظ ددة م ددٍ ددكٕ ظ ددؤالًا ـ د د ثٍي دديه ايحياج ددات امل حن ددق املح ددة م ددٍ الح نن ددات‬
‫باظدحنشاس ييددر ى ددذ أو مٍيدداط ال أواوددَ) ٌددذ ّدداو ددة املشثبددة ثو د بٌعددبة ‪ )%34.29‬مددٍ امل نددوؿ‬
‫الْ ددة ودشاد الفيًددة وثد ج ددة املشثبددة ال اىيددة يعددبة ‪ )%21.43‬محن لددة ددة مٍيدداط أواوددَ د يددذ مددا)‬
‫أما مٍياط أواوَ) وٍذ ايحل املشثبة ال ال ة بٌعبة ‪ )%18.57‬واملشثبة ال امعة مٍياط ال أواوَ‬
‫ظكٌ ددا) بٌعد ددبة بلم ددد ‪ )%17.14‬وى د ددذ أو أٌ ددل يعد ددبة ثن ل ددد د ددة مٍي دداط أواود ددَ بش ددذ بٌعد ددبة‬
‫‪ .)%8.57‬وٌددذ ثو ددلد داسظددة ثًاولددد الددذوس ال ذنددذ ٌعددال املْحبددات واملفلومددات ددة ؼددل البيئددة‬
‫الحًٍية املحما ‪ )24( .‬أو بفض ال امفات ن دس ـليجدا أو ثًؽدش د م شجاتجدا ـ د أيجدا اظدخ ناس دة‬
‫سأط املإ ال ششلق و يجا أظاط الحًنيةق ويشا الباير أو الذساظة ٌذ اثىٍد مق الذساظة الحاليدة‬
‫ددة اددشوس اظددخ ناس م شجددات ثٌعددال الفلنيددة و مددذاد العددكب بٓددل مددا هددو جذنددذ ددة الح ننددات‬
‫الفلنية ل ناو ال ود ‪.‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫الهتائج و التوصيات‪:‬‬
‫أوالً‪ .‬الهتائج‪:‬‬
‫جةصلذ الدزاست إ ى عدض من النخائج‪ ،‬نةضحها في آلاحي‪:‬‬
‫‪ِ .1‬شىد الذساظة امليذاىية أو ال امفة بملاجة ماظة للبٌيدة الحملحيدة إلداس املفشودة مدٍ ييدر يوظدبة‬
‫املْحبات يير أجاب أـ ا هيئة الحذسمغ بنواوٍملجه بشذ لحوظبة املْحبات بٌعبة ‪.)%41.43‬‬
‫‪ .2‬أو ددحد الذساظ ددة أو أـ ددا هيئ ددة الح ددذسمغ ف دداىوو م ددٍ مش ددٓلة ـ ددذل ث ددووش ى ى ددد ددة أٌع ددام ه‬
‫الفلنية بٌعبة ‪.)%65.71‬‬
‫‪ .3‬اثضم أو ال امفة جفاي مٍ ٌلة املفذات واملعحلضمات الفلنية املحفلٍدة بدال ام الحذسي يدة والوظداتل‬
‫الحًٍية الحذن ة الاغ ثح نٍ جود الحفليه جا‪.‬‬
‫‪ِ .4‬ش ددىد الذساظ ددة أو ال امف ددة ال جشد د ُ ددة أل ى ددوؿ م ددٍ أى ددواؿ ٌواـ ددذ البياى ددات من ددا أر ددش ظ ددلبا ـ د د‬
‫ثنإ املبااش بالًااشيٍق وثٍذنه ال ذمات لْ وىية الاغ ث ص الفنلية الحفلينية‪.‬‬
‫‪ .5‬بيٌد الذساظة أو ال امفة ليغ لذإلجا سؤية وا حة إلداس املفشوة ل ناو جود الحفليه جا‪.‬‬
‫‪ .6‬أثضد ددم أو أـ د ددا هيئد ددة الحد ددذسمغ نحنحفد ددوو بعد ددنفة ّاويد ددة دا م د ددام ه املًوظد ددة ل د دده ِند ددا أيجد دده‬
‫عاهنوو ة ثعويش املًاه الذساظيةق ولٍْ دوو جا يق مٍ ال امفة‪.‬‬
‫‪ِ .7‬شددىد الذساظددة أو ال امفددة لدديغ ل ددا اهحنددال بحٍددذنه ال ددواتض والحددواوض الخا د يفية رات الفكٌددة‬
‫بالفنل ثّادنمغ املحفلٍة ب ى اص ثبملاذ الفلنية مٍ ٌبل أـ ا هيئة الحذسمغ‪.‬‬
‫‪ .8‬ثحنحدق ال امفددة بدداملؽ ش ال دداسةة للنبدداي ق ولْددٍ جفداي ٌلددة إلامٓاىيدداتق واملحفلٍددة بالٍاـددات الذساظددية‬
‫مق ىٍص الح ازاتق والحًٍيات الحذن ة إلثنال الفنلية الحفلينية ووٍا ل ود الحفليه‪.‬‬
‫ثانياً‪ .‬التوصيات‪:‬‬
‫في ‪:‬ةء النخائج الت جةصلذ إليها الدزاست ًمنن اسخخالص مجمةعت من الخةصُاث من شأنها‬
‫ؤلاسهام في زفع لفاء الجامعت لخطبُق إضازة اإلاعسفت لضمان جةضة الخعلُ بها وهي‪:‬‬
‫‪ .1‬ىؽ دشا و الف دداله ش د ذ ثع ددوس ظ ددشمق ج ددذا لحًٍي ددة املفلوم ددات و ثن دداالتق وم ددق صدن دداد ددة املًاوع ددة‬
‫نملدحه ـ د داس ال امفددة أو جفحندذ ـ د هددزا الحًٍيدات لحملٍيددَ أهددذاو ا وادناو اظددحنشاسهاق وهددزا منددا‬
‫عحذعة جميا املىاهيه العاتذ ـٍ الفنل إلاداسل و داس املؤظعة‪.‬‬
‫‪ .2‬اددشوس الفنددل مددٍ ٌبددل ال امفددة ـ د اظددحملذاذ داتددش ا ددة داـنددة إلداس املفشوددة نٓددوو ل ددا سؤيددة‬
‫وا حة لخا يص املفشوة ب ىواـ ا وا حياس أوشاد مؤهلاو ننحلٓوو املفشوة ال يذ ‪.‬‬
‫‪ .3‬ادشوس ـنددل ال امفددة ـ د ثددووا املعدحلضمات ومحعلبدات ثعبيددَ داس املفشوددة ل دناو جددود الحفلدديه‬
‫جا ة ّل ّلياتجا الفلنية‪.‬‬
‫‪ .4‬ثووا البٌية الحملحية لٓلية آلاداب مٍ ابٓات وأج ض ق وأدواتق و ثايملجا دا ل ثٌعال الفلنية‪.‬‬

‫‪134‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫‪ : .5‬ممسوزة ااد د اُ ال امف ددة بٍواـ ددذ البياى ددات الفاملي ددة يا ددت جع ددحعيق جع دديا أموسه ددا ددة ّ ددل م دداالت‬
‫املفشوية وإلاداسية‪.‬‬
‫‪ .6‬ثوص د غ الذساظ ددة ـ دداد هيٓلي ددة الح نن ددات بحٍ ددذنه م ددواد أظاظ ددية ث ددذسط ددة جني ددق الح نن ددات‬
‫ددعًاعة وال ددًؽه ال با د لى دده املى دداهيه ثظاظ ددية إلداس‬ ‫ث دده ثًٍي ددات املفلوم ددات م ددٍ بي ج ددا ال ددزّا‬
‫املفشوة وما نحنل جا مٍ ـنليات وثعبيٍات‪.‬‬
‫‪ .7‬ن ددس أو ثًؽ ددش ال امف ددة د د أو م شج ددات الٓلي ددات ـ د د أيج ددا اظ ددخ ناس ددة سأط امل ددإ ال ش ددشلق وأيج ددا‬
‫أظ دداط الحًني ددة وـلي ددس ن ددس ثضوي ددذ ال ددشي او داتن ددا بال ذن ددذ ددة الح ن ددص ل ددناو ج ددود الحفل دديه‬
‫بال امفة معحٍبك‪.‬‬
‫‪ .8‬يش ددش وجفن دديه مى ددول داس املفشو ددة ددة الٓلي ددات ـام ددة وّلي ددة آلاداب ا ددة با ٌع ددال الفلني ددة لبي دداو‬
‫أهنيملجا للعكب ودوسها ة سودق رٍاودة وجفضيدض دة ادناو جدود م شجدات الحفلديه بٓليدات ال امفدة بندىة‬
‫ـامة‪.‬‬

‫املراجع‪:‬‬
‫‪ .1‬ولددة اددنارة‪ .‬دوس داس املفشوددة ددة اددناو ثملٍيددَ جددود الحف دداليه الفددا ة‪ .‬ثدداسيخ الضي دداس ‪2017/1/3‬‬
‫محا ـ ‪www.bu.univ-ouargla.dz‬‬
‫‪ .2‬سصٌ دداو سميند ددا ق لٍبيش د د ىشجد ددغ‪ .‬داس املد د ددفشوة ودوسهد ددا د ددة ثىفيد ددل داس الد د ددنواسد الب د د ددششية‪ .‬ثد دداسيخ‬
‫الضياس ‪ 1.5.2017‬محا ـ ‪http://univ-tebessa.dz‬‬
‫‪ .3‬ال د ود ددة الحف ددليهق مى ددوم ا مفددانيد ددشهاق آلي دداتجا – جفددليه جد ددذنذ‪ .‬ث دداسيخ الضيدداس ‪ 1.5.2017‬محدا ـ د‬
‫‪http://new-educ.com‬‬
‫‪ .4‬ىددوإ ىنددوس‪ِ .‬ىددا أـ ددا هيئددة الحذسم ددغ وأرشهددا ـل ددج جددود الحفلدديه الفددا ة‪ .‬ثاسيددخ الضيدداس ‪.3.5.2017‬‬
‫محا ـ ‪http://bu.umc.edu.dz‬‬
‫‪ .5‬مد د ا أي ددنذ بشاهيه دمحم‪ .‬منددادس املفددلومات لْ وىية" دساظ ددات ث دداهات ثّدادننياو دة جامددفة‬
‫إلام ددال دمحم ب ددٍ ظ ددفود إلاظكميد ددة بالشيد د ددا ىمل ددو وادث د د ه م ددٍ ثل ددٔ املندادس"‪.‬د د ث د دداهات الحد ددذن ة ددة‬
‫املْحبات واملفلوماتق م ‪16‬ق ؿ‪33‬ق نًانش ‪)2010‬ق ‪.165‬‬
‫‪ .6‬الع دديذ ال ددعيذ الٌ ددشاس‪ .‬أظ دداظيات داس املدفشوددة‪ .‬د داس ال ددٍاوة الفل ددنية‪ :‬إلاظدْ ددًذسيةق ‪2012‬ق‬
‫‪.61 – 51‬‬
‫‪7. Biclawski,& Metcalf,(2003) creating clearing: Integrating Knowledge. Performance‬‬
‫‪support and online learning. Amherst MA : HRD press‬‬
‫‪ٌ .8‬ا ددذل ظيددس‪ .‬مى ددول ال ددود ددة الحفلدديه الفددا ة‪ .‬ثدداسيخ الضيدداس ‪ 1.6.2017‬محددا ـ د ‪http://www.‬‬
‫‪jilrc.com‬‬
‫‪9. Conseil supe'rienr de I' education du Que'bce,"L' assurance Qualite' AL' enseignement‬‬
‫‪Universitaire: Une conception Aromouvoir et Amettre En Euvre", 2012,p8.‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ /‬إيمان رمضان محمد حسين‬

‫‪ .10‬ولة انارة‪ .‬دوس داس املفشوة ة اناو ثملٍيَ جود الحفليه الفا ة‪ :‬منذس ظبَ رِشا‬
‫‪ٌ .11‬ا ذل ظيس‪ .‬منذس ظابَ‪.‬‬
‫‪12. Michaela Martinet Antony Stella. Assurance Qualite' Externe Dans le'nseignement‬‬
‫‪supe'rieure: les options, UNESCO, paris.2007, p.p 45-47‬‬
‫‪ .13‬ـبددذس ظ د ددليه الب ددياج ق ظدداله ـددواد الضوبعددة‪" .‬ث عدديغ البٌيددة الحملحيددة ل ددود بدشام الحفلدديه‪ :‬داس‬
‫الددنفشوة ىنورجا‪.‬د م لة ّلية بمذاد للفلول ٌحنادنة ال امفةق ؿ‪41‬ق ‪2014‬ق ‪122‬‬
‫‪ .14‬ـ دة ي د ددعاو العد ددنا ‪ ".‬داس امل ددفشوة دة املْحبدات ال د ددامفية‪ :‬املى د د ول والحعبيدَ"‪ .‬د م د ل ددة امل ددْحبات‬
‫واملفلوماتق ؿ‪11‬ق نًانش ‪)2011‬ق ‪.29‬‬
‫‪ .15‬سينا ظفذ ال شه‪ .‬م اسات اظح ذال ٌواـذ املفلومدات لْ وىيدة‪ .‬ثداسيخ الضيداس ‪ .15.6.2017‬محدا‬
‫ـ ‪www.stsrtimes.com/f.aspx?=8215008‬‬
‫‪ .16‬ـب د د ددذس ب د د ددٍ ـ د د ددو الع د د د ددشياي ‪ ".‬واٌ د د ددق اظددح د د د ددذال أـ د د د د ددا هي د د د د ددئة الحد د د د ددذسمغ م د د ددٍ مذسظ د د د د‬
‫اللمة ى د ددلازنة دة الٓليدة الحًٍيدة بنذنًدة جدذ لتى ىدد"‪ .‬د املد د لة الف ددش ية للذساظدات املفد ددلوماثيةق ؿ‪5‬ق‬
‫نًانش ‪.42 )2015‬‬
‫‪ .17‬هال ددة ـبذالٍ د د ددادس ي د د ددشل‪ ".‬ج د د ددود ال ددحفد ددليه الد ددفا ة ومد د ددفانا ـحد د ددناد ثّادند د ددمغ‪ :‬ث د د ددش ة الحد د ددفليه‬
‫ال امف د ال ددا ة ثسدو‪.‬د امل لة الفدش ية ل ناو جود الحفليه ال امعةق ؿ‪6‬ق ‪2009‬ق ‪.30‬‬
‫‪ . 18‬دمحم بشاهي دده يعٍ دمحم‪ .‬بًا اىعولوجيات الحًٍيس ـٍ البياىات‪ :‬ثملليل آلل دديات الحًددىيز ة بيئة‬
‫مىحوية املنذس‪ .‬م لة املْحبات واملفلومات الفش ية‪.‬د ط‪31‬ق ؿ‪3‬ق نوليو ‪31 .2011‬‬
‫‪ .19‬ا د ش صاد جباس ‪ ".‬ىؽه داس ٌواـذ البددياىات نا املفلومات"‪ .‬د م لة املْحبات واملفلوماتق‬
‫ؿ‪12‬ق نوىيو ‪)2014‬ق ‪128‬‬
‫‪ .20‬اظ د د د د د د د اثي ية الحفلد د د د د د دديه الفد د د د د د ددا ة والبملد د د د د د ددر الفلمد د د د د د ددغ‪ .‬ثد د د د د د دداسيخ الضيد د د د د د دداس ‪ .2017/6/20‬محد د د د د د ددا‬
‫ـ ‪http://wwww.mutah.edu.jo‬‬
‫‪ .21‬ـ د مملندود وداسط‪ .‬ـندش ـبدذالًيغ العلددة‪ ".‬دوس امل ددفلومات و د ى دا املددًؽنات الحٍليذندة"‪ .‬د م لدة‬
‫املْحبات واملفلوماتق ؿ‪6‬ق نًانش ‪)2011‬ق ‪.43‬‬
‫‪ .22‬دديىوس ظددليه‪ .‬أهنيددة الحًنيددة امل ًيددة ظدداثز الحفلدديه ال ددامعة بددال ضاتش ِنملددذد لد دا الوؼ دديى ‪:‬‬
‫دساظة ىؽشية‪ .‬ثاسيخ الضياس ‪ 2017/6/27‬محا ـ ‪http://www.asjp.cerist.dz‬‬
‫‪ .23‬ند دديغ ادمحم ال ذند ددذ‪ .‬جد ددود الحفلد دديه ال د ددامعة ودوسا د ددة ثملٍيد ددَ الحد د ددًنية‪ .‬املؤثد د ددنش الفشب د د يد ددوٕ‬
‫الحفليه الفا ة وظوً الفنل‪ .‬ثاسيخ الضياس ‪ .1.7.2017‬محا ـ ‪http:// www.7ou.edu.l‬‬
‫‪ . 24‬ىانىددة بٌددد ـيددذ إٓ ظددليهق دمحم بددٍ ىا ددش النددٍشل) م لددة املْحبددات واملفلومددات الفش يددةق ط‪32‬ق ؿ‪4‬‬
‫أِحو ش‪.46 )2012‬‬

‫‪136‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬

‫التحيس يف ىظه اشرتجاع املعلومات على الويب‬
‫دراشة تطبيكية لتأثري التوجهات الصياشية واالقتصادية يف حمركات البحح‬
‫د‪ .‬شيد ربيع شيد إبراهيه‬
‫مدرس هظم استرجاع اإلاعلومات‬
‫جامعة بني سويف– كلية آلاداب‬

‫ع َ وج م م عل ص م ممث م مموع علوم م م غ م مم‪ ٠‬ص ل م ممي م م م‬ ‫مصتخلص‪:‬‬
‫ديم مموا اعص م م إلإ م م ف م م م م ‪ ٢‬ع َ و م م ‪ ،‬م م‬ ‫تقم م م مماد علوم م م م م م م م مموع َ و م م م م وٍ م م م م‬
‫لديم م ممر الاس لم م ممديم الاصم م ممه ا ٌ ٍف اذ م م م يم م ممم ع عا‬ ‫علممرية علٖ‪ٟ‬رمم‬ ‫ٍ‪ٟ‬ضم لف ممٗ ولمميلولوا‬
‫ت مميع ‪ ٢‬ع َرٕم م علر‪ٙ‬ا م م ام م لوعٕ مم‪ ٛ‬ص صم م ٍام م‬ ‫علفواه عملخف ٖ ‪ ،‬ح ث ‪ٙ‬ي ‪ٙ‬مياع علشغمر‬
‫ادهج م ٕ م ل‪ٚ‬فؾ ممر و ممر الاس ف م ي م الاص ممه ا ٌ‬ ‫علر‪ٙ‬م م م م م ممر ع ‪ ٠‬م م م م م م علفَ م م م م م م ٍم م م م م م علفواهم م م م م م‬
‫علومم ٕ‪ٚ‬م م م ٍ م ‪ ،‬ع ام لفَمية‬ ‫ٍنم عت ح‬ ‫وليلولوا م م م م م م م م م م م علض ص م م م م م م م م م م م ع د ٕض م م م م م م م م م م م‬
‫ذلم م مم‪ ١‬عمم م ممم تل م م م وفم م ممُ وفم م مموٌ إلات ح م م م ؽ م م م‬
‫الا‪ٙ‬فؾ ل ‪ ،‬ثم حا م موع علومم ع واهم‬
‫عملنفوة ف َ س صي‬
‫ٕ‪ٟ‬رمم م فم مما صفوم ال م م ؾم م ؿ علفص م م ‪ٙ‬م ممي‬
‫الكلنات املفتاحية ‪ :‬علوم ع فص ‪ ،‬تص‬
‫يم الاصه ا ٌ‪ ،‬علفص ‪ ،‬عل صث الاصه ا ٌ لفص‬ ‫تم م م ثر ي م ممم عص م ممه ا ٌ علومم م م َوع م م م علفوام م م‬
‫علفص م م علد م مموي ص م مموع الا‪ٙ‬فؾم م م عل م مميٍ‬
‫املكدمة امليهجية‬ ‫علض س م ممبر عونسي م م ول م مميلولو ‪ ،‬ا م م ع َ‪ ٟ‬م ممط‬
‫‪ 1 / 0‬متهيد‬ ‫ت َ ف م م ٍنم ممم اوع م م تدي م م م صم ممث عصم ممه ا ٌ‬
‫عص م ممفلي إلا ض م م س ؾ م م ا ع َ و م م ‪ٝ‬رص م م ل‬ ‫وع علوم ‪ٙ‬ي عصمهليٕ ذم ا علياعصم عل صمث‬
‫ٕ‪ٟ‬رم م م م م م تصا م م م م م َ و م م م م م حم م م م ممو‪ ٢‬ع َف‪ٚ‬م م م م مميع‬ ‫ف م م ؾ م م ؿ علفص م م ‪ٝ‬ي م م ذر مم ممر ٍنم ممم يم ممم‬
‫عون‪ ٚ‬م م ‪ ٞ ٛ‬م م م م م م ع م م عحم مميع ْ م م ف م م‬ ‫عص م ممه ا ٌ علومم م م ّ م م م م م م م َم م م غ م ممنهل‬
‫عون لم ع َرٕ م علوايع م ف ‪ ٚ‬م علرصم ل ‪ٙ‬ممي‬ ‫عارع عال م م ا م م ث م ممر م ممي اا ٍن م ممم م َ م م علدف م م‬
‫عذفام م م م ٍ م م ممو ع ‪ٟ‬ف م م م م ع َ و م م م م ياعصم م م م‬ ‫ع ضممه اَ ع واه م ضممفلي ذ م ا علممديم ‪ٙ‬ممي‬
‫تواه عت ذ علرصم ل علٖ‪ٟ‬رمم ع فقماد فم‬ ‫عمما علياعص م تص م مل م ر م علَا م‬
‫ممديم الاص ممه ا ٌ ع فص م م ‪ ،‬علفْ م م ع عل ممر تن ممر‬
‫علغمم‪ٟ‬ن ؾمميا ع َ و م ‪ ،‬ل م ع‬ ‫عل‪ ٚ‬ل م ع م‬
‫ٍ يلم ٕمموا ٕرفممه وٍم م علممفص‪ٟ‬م علفممي فم‬
‫ٕ‪ ٠‬م م ٍا م م تص م م عملنفم مموة علفدي م م م ٍنم ممم‬
‫وٍ م م م م م م ترت م م م م م م علدفم م م م م م ع ض م م م م ممه اَ ‪ ٙ‬م م م م ممي‬
‫ص م م ش ع وفم مموٌ عملج م م ‪ ٢‬علٖ‪ٟ‬م ممر ‪ ،‬ثم ممم ٍا م م‬ ‫عصممفلي علياعصم فم عارعرلم لياعصم تن ‪ ٚ‬م‬
‫علر‪ ٙ‬م م م علفص م م م ل اق م مماوس علٖ‪ ٟ‬م ممر ٍا م م م‬ ‫ٍ د م م ٍن ممم ي ممم الاص ممه ا ٌ عص ممفليع ٕ‪ ٚ‬م‬
‫ؤصضم ع َ و م د م مميعلهل ٍنممم علفصممر ف م‬ ‫لفؾم ممش ٗ ‪ alexa‬را م م علياعص م م شف م م م م‬
‫ٍا الا ف‪ ٚ‬الا ف ا ؾ ا ع َ و‬ ‫ذاه م م س ي م ممم عص م ممه ا ٌ علوم م م ل م ممم َ م ممي ي م ممم‬
‫ع َ وج م عل صممث مموع علوم م غمم‪ ٠‬ص لممي م‬
‫‪137‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫عٍفام م ع ٍنم ممم م َ م م علفوا م م عملجفاى م م ضم ممفلي يل ‪ٕ ،‬ق م م ٍنم ممم ت‪ ٚ‬م ممي ٍا م م الا ف م م ا الاف م م ٕ‬
‫غ م ‪ ٞ‬م ذ م ا عون م عم ممم‬ ‫راَ م علي‪ ٕ ٚ‬م علَ‪ ٚ‬يل م عل ممر تشفم ممر له م ؤصضم م ع َ و م‬
‫ت ؽ ٕ‪ٟ‬ر حا ؾميا ع َ و م قماوس ٕ‪ٟ‬مر وام صمي ضمهلئ َم علفم ث فم ضمفلي‬
‫لممم ته م ‪ ٜ‬الال مميلووج علَ م عونر‪ ٞ‬م علٖ‪ٟ‬رم م ٕرؽ م‬ ‫صمموع ‪ ٞ‬م س ذل مم‪ ١‬علف م ث عل م ص م‬
‫ل م م رم ممي ل م م ‪ ٢‬مموع ع َ و م عل ممر تشف ه م ت ول م ذ م ا ولمميلولوا ‪ ،‬م ح ممرؼ ذ م ا‬
‫الات ذ م علٖ‪ٟ‬رم م ٍن ممم غ ممر ٕ‪ ٠‬اذ م عص ممف‪ٚ‬ن ل الا ممرم م ح م ‪ ٢‬ؾ م ا ع َ و م ‪ ٞ‬م س ذل مم‪١‬‬
‫لفا م م ؾم م ا ع َ و م م ‪ ٚ‬ممياع الا تغم م ا الا ف‪ٚ‬م م ‪ ٢‬علفوص ممُ ح م م فم م هلم م علف‪ ٚ‬يلم م ‪ٕ ،‬قم م ٍام م‬
‫‪ٙ‬ياع علشغر‬ ‫ايت عل علر‪ٙ‬ا‬
‫‪ ٙ‬م م علشغم ممر علٖ‪ٟ‬م ممر ولم مميلو ؾ م م ا ع َ و م م ف م م عل م م علف‪ ٚ‬يل م م ‪ٙ‬م ممياع ‪ ٝ‬م م م م علم ممفص‪ٟ‬م‬
‫علق ه ال تغ ا عف ٕ ؾ ا ع َ و فم ؤصضم ع َ و م ي ح مث حقم ‪ٙ‬موع س ص صم‬
‫علشغ ممر علومد م م ل ممي ‪ٍ ٢‬ن ممم تصيل ممي ‪ٙ‬وعٍ ممي َم م ل ع ف م م ا غ ممر ؾم م ا ع َ و م م ع م م علي لم م‬
‫ْ م م علَ ‪ ٙ‬م م م م س ‪ٙ‬م ممياع علشغ م مر ‪ٙ‬م ممياع علم ممفص‪ٟ‬م صم ممفليع علوم م م ‪ ٝ‬م م ا‪ٙ‬ا م م لشغم ممر م مموع‬
‫ع َ و م ي ح ممث تصول م ٍا م علشغممر م علغمم‪ ٠‬ع ؤص ممبر عمممم علغمم‪ ٠‬عل خ ممبر علٖممر ‪ٕ ،‬ق م‬
‫ٍ م ‪ٙ‬ممياع الا ف‪ ٚ‬م ‪ ٢‬الا تغ م ا علضممر ُ مموع َ و م علوم م ‪ ،‬ذ مم‪ ٍ ١‬م ع ‪ ٠‬م عصممفليع ص م ه‬
‫علؾممو علؾمموا ف م حا م ع َ و م ل شغممر علضممر ُ مموع ع َ و م عل ممر لممم َممي له م حممي ‪ ٠‬م‬
‫ز د م م ضم ممفن ُ َهم م عل‪ٚ‬م ممياع عل‪ ٚ‬م م علضم م نر ٍ يل م م ‪ٙ‬م ممي تا م م م مموع ع َ و م م فم م م م علوم م م‬
‫إحم مميع علف م م ث ع ع م ممر ع ضم ممهلئ ف م م ن م م ٘ صم ممُ م م ع ف ‪ ٚ‬م م س ل رص م م ل علٖ‪ٟ‬رم م م ا ع علٖق م م‬
‫إلال‪ٟ‬ه م ‪ ٕ ،‬مم َمي غمر وٕ‪٠‬م ا رت نم َممي ضمفن ى عل‪ٚ‬مرع عل‪ٟ‬ف م الاصموم م ضممفلي‬
‫ؾم ا ع َ و م ‪ ،‬م ْ م عمم‪ ٙ ٠‬لم علرصم ل علٖ‪ٟ‬رمم لفؾم م فم فدم ‪ ٢‬الا ضم س صممي عل‪ٚ‬ممياع‬
‫علفَ ا م عونضم م ذ الاحف ام عوخ ؽم م‪ٟ‬ام علفم ث عون‪ٚ ٚ‬م مموع ع َ و م علر‪ٙ‬ا م فم‬
‫صم ه علفديم م ع َ وجم عل صممث لهم ا ع مموع ع فايم فم يممم عصممه ا ٌ ع َ و م ‪ ٕ ،‬ممر تايم علمرع ه‬
‫رة‬ ‫ح‬ ‫ح س علوؽو‪ ٢‬علَيوا ٍنم وع ع َ و‬ ‫س ضفلي علوم‬
‫َا م ي ممم عص ممه ا ٌ مموع علومم م ٍن ممم اا ممُ تديم م م ممث ذم م ا ع مموع عل ممر تصام م علرصم م علٖ‪ٟ‬رمم م‬
‫عٍفام م ع ٍنم ممم ع ‪ ٠‬م م علف‪ٟ‬غم م ٗ ع ف م م ا ع ٖم ممر ع علوعؽم ممٖ عليعلم م ٍن ممم صفم مموة ذم م ا ع م مموع‬
‫د م ع ٍنممم ذل مم‪ٕٚ ١‬ممي ممن يممم عص ممه ا ٌ‬ ‫اممي علرص م ل علٖ‪ٟ‬رم م ع فقمماد ف م مموع ع َ و م‬
‫مموع علوم م ع ممفص‪ٟ‬م و‪ ٝ‬م ف م ٍ ممم غ ممر اص م ٕ‪ٟ‬رم م تواه م ٍ‪ ٚ‬يل م ص ممي م م ‪ ٢‬عٍ م‬
‫غ م‪ ٟ‬علوؽممٗ ع وفمموي علٖ‪ٟ‬ممر مموع ع َ و م ‪ ،‬م توا م ضممفلي يل م م ‪ ٢‬تمموٕ مل م‬
‫صث عصه ا ٌ واهم ضمىم ضمفٖ ي عممم عصمه ا ٌ موع َ و م صمي ‪ ،‬س ت‪٠‬موس ع فص م‬
‫عال عمم ‪ٙ‬ن ٌ ن ٘ صي م ضمفلي يل ‪ٙ‬مي ت‪ ٠‬م مُ يمم عصمه ا ٌ‬ ‫إللؾ ‪ ٢‬وع َ و‬
‫ع َ و م عم ‪ ٠‬علفوعؽم الاافام ي عل مر تل مم ن ‪ٙ‬م عصمَ م ضممفلي موع الا ه م علفم ثر‬
‫اصفوعذم م ‪ ّ ،‬م م س وع‪ ٙ‬ممُ علغم م ‪ ٠‬الاافا ٍ م م تلف ممٗ ٍم م ي ممم عص ممه ا ٌ ع َ و م م فم م ق مموٍه‬

‫‪138‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫وجوع م علفوا م علفص م ‪ٝ‬نم م يممم عصممه ا ٌ ع َ و م عل ممر تايم يام َ امم ‪ ٙ‬صم ‪ ،‬تلقممُ‬
‫ٍن ممم ص ص ممه لق مموع ه ف م ٍا م ع َ وج م علفدي م م ْ م ٍ يل م عوج م ع َ و م ف م ع عا مموع‬
‫م ثممم‬ ‫ع َ و م ‪ ،‬ام ل َ هم ع ‪ٙ‬مرل لين لم ع وفمموٍ فم عصممه ا ٌ صمث موع ع َ و م‬
‫ٕممإس ثا م َ م ل ‪ٙ‬وعٍممي ا غممن عا مرع ع َ وج م مموع ع َ و م عصممه ا ٍه ل م س تفمموعٕر ف م‬
‫يممم عصممه ا ٌ ع َ و م ‪ ،‬ح م لتضممم يم الاصممه ا ٌ ون لم ع وفمموٍ ٍممي علفص م علٖ‪ٟ‬ممر‬
‫إلال مميلولو فم م ؽ ممو‪ ٢‬ع ض ممفٖ ي ت ‪ ٚ‬م م مموع َ و م م م م عال ونا م م ٍن ممم عص ممف‪ ٢ ٚ‬ت ‪ٚ‬م م ٕ‪ ٟ‬ممر‬
‫صي‬
‫‪ 2 / 0‬معكلة الدراشة‪:‬‬
‫ٍا م علومم ‪ ٝ‬م غمر ا‪ٙ‬ا م ٍنممم ممدم ٕرؽم علشغممر علٖممر عوجام ي ع ؤص ممبر ل‪٠‬م ضممفلي يل‬
‫س س تقم ممُ ذم م ا عل م م لم م ‪ٙ‬وعٍم ممي فم مموع ه لَا م م غم ممر تم ممي م م مموع ع َ و م م وص م م نه‬
‫علدوٍ م م ‪ ٙ‬م ممي ‪ ٙ‬م م الا ‪ ٠‬م م عل ص م ممي لَا م م علشغم ممر ‪ ٙ‬م ممياع ّ م م صم ممي ل م ممديم عص م ممه ا ٌ‬
‫ع َ و ف ٍم عت ح ؽو‪ ٢‬ضفلي علوم وع ع َ و ع شغموا فم ٕقم رل ‪ ّ ،‬م س ع‬
‫صممث علوم م عل ممر تاي م يممم الاصممه ا ٌ له م ا ع مموع ع َد م اَ وج م تدي م م صممث مموع ع َ و م‬
‫تلقممُ لفواه م ع ص م زع علغممر‪ ٞ‬اي ش و مموع‪ ٢‬ع ل‪ ٟ‬م ل ممديم عليعٍا م له م ‪ ،‬الممفم علياعص م‬
‫ٍنمم ام عوخؾمموؼ لفم ث ع علفواهم علض صم عل ممر لفمد ذم يم عصممه ا ٌ ع َ و م ‪ ،‬ذلمم‪ ١‬م‬
‫ل ممر ف م علَ م لم الاس م ْ م ع ؽ مرعٍ ص ص م ذع َ م ع‪ٙ‬فؾ م ل ‪ٙ‬ممي تتغ م ‪ ١‬م ‪ٙ‬رم م‬
‫َ ممي ممُ عممر‪ ٞ‬اي ش ع مموع‪ ٢‬يممم الاصممه ا ٌ م ثممم ٕ‪ٚ‬ممي غممول ٍا م يممم عصممه ا ٌ ع َ و م‬
‫تص م ع لٖ‪ٟ‬ممر َ م س ح م ع ٍ م ممدهل ع وفمموٍ ف م علفَ م ممُ مموع ع َ و م عا مرع ع َ وجهل م‬
‫عصم ممه ا ٍه ت‪ ٚ‬م مميلاه ل اض م ممفٖ يل ‪ ،‬ذ م م ع و م ممر ‪ ٙ‬م ممي ض م ممرا ص م م ٍي ٍ م م عل‪ ٚ‬م ممياع علف‪ٚ‬د م م ل م ممديم‬
‫الاصممه ا ٌ ف م ؽممٗ صممث مموع ع َ و م علدوٍ م ٍنممم علوم م د م ٍنممم ذلمم‪ٕ ١‬ممإس يممم الاصممه ا ٌ‬
‫تصفم إ عمممم َم ل ‪ٙ‬وعٍممي ‪ ٙ‬م ش و ع عل ممر تصممي تواه الم فم َ وجم ممث ع َ و م ‪ ،‬ت‪ٟ‬ام غمم‪٠‬‬
‫َم ل ‪ٙ‬وعٍممي ل‪ ٚ‬م ش عون لم علفص م فم يممم عصممه ا ٌ ع َ و م‬ ‫علياعصم فم ‪ ٖ ٝ‬م عل م مل م‬
‫‪ٙ‬فم فم ع َ وجم ٍممي إلا م ‪ ٢‬وع م علفديم م‬ ‫م ثممم عون‪ٟ‬ممم ٍنممم ع يم عصممه ا ٌ ع َ و م‬
‫عل صم ممث تت ر م م علياعص م م ٕرف م م م م ثحمل للا هظل للم اسل للترجاع اأويل للة م م ل ل ث اريل للة د وأوجيل للة‬
‫سياسللية ثمتللا ثوجحللات ثح للكألىظللام ثللىععل بللدرجات مج ا ثللة وا ل هوويللة هجللا اأ ح ل مللواد‬
‫اأوية اإلاسترجعة إلاسجخدميها )‬
‫‪ 3 / 0‬تصاؤالت الدراشة ‪:‬‬
‫تفصي غ‪ ٠‬علياعص ف علتض يال علف ل ‪-:‬‬
‫ي ذر علفص ٍي عون ل ف صث ع َ و ٍنم يم عصه ا ٌ وع علوم ؟‬ ‫‪1‬‬
‫؟‬ ‫عارع ع مل ‪ ٙ‬ش عون ل ع وفوٍ ف غن ٍا يم عصه ا ٌ ع َ و‬ ‫‪2‬‬

‫‪139‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫ية ت ثر يم عصه ا ٌ علوم لفواه علض ص وليلولوا ل غر‪ ٞ‬ع ل‪ ٟ‬له ؟‬ ‫‪3‬‬
‫ع َ ل عل ر ت‪ٚ‬نس تق ه ع وفوٍ عون ل ف عصه ا ٌ ع َ و ٍنم علوم ؟‬ ‫‪4‬‬
‫‪ ٝ‬م ممٗ لا‪ ٟ‬م م عصم ممفليع ؤع م مرع صم ممث عصم ممه ا ٌ ع َ و م م ‪ٝ‬ا‪ ٚ‬م م ش ون ل م م تص م م‬ ‫‪5‬‬
‫صر‪ ٞ‬عل صث ؟‬
‫‪ 4 / 0‬اهداف الدراشة ‪:‬‬
‫ضىم علياعص لفص‪ ٛ ٚ‬وذيعٔ علف ل ‪-:‬‬
‫وع علوم ؟‬ ‫‪ )1‬اعص ي ذر علفص ٍي عون ل ف صث ع َ و ٍنم يم عصه ا ٌ‬
‫ي م ممم عص م ممه ا ٌ‬ ‫‪ )2‬تصيل م ممي عام م مرع ع مل م م م ‪ ٙ‬م م م ش عون لم م م ع وف م مموٍ فم م م غ م ممن ٍام م م‬
‫ع َو ؟‬
‫ل غممر‪ ٞ‬ع ل‪ ٟ‬م‬ ‫‪ ٙ )3‬م ش ممية ت م ثر يممم عصممه ا ٌ علومم لفواه م علض صم وليلولوا م‬
‫له ؟‬
‫ٍنم علوم ؟‬ ‫‪ )4‬فُ تؾوا َ ل ت‪ٚ‬د س ف ه ع وفوٍ عون ل ف عصه ا ٌ ع َ و‬
‫تص م م صر‪ ٞ‬م م‬ ‫‪ )5‬مم ممرر ؤع م مرع صم ممي ف م م صم ممث عصم ممه ا ٌ ع َ و م م ‪ٝ‬ا‪ ٚ‬م م ش ون ل م م‬
‫عل صث ؟‬
‫‪ 5 / 0‬أهنية الدراشة ‪:‬‬
‫ت‪ٟ‬تض علياعص ذا هل عوجوع علف ل ‪-:‬‬
‫م ‪ٙ‬م‬ ‫رص م يل‬ ‫م غ ممر ٖفوح م ص مموع م ‪ ٙ‬م دفو م مموع ع َ و م‬ ‫‪ 1‬تاي م علوم م‬
‫عل حي س ٍىلم ‪ ،‬لم ع ٕ‪ٚ‬مي ٕمر م علومم ع ‪ ٠‬م غمر وٕ‪٠‬م ا علفواهم‬ ‫ف ‪ٚ‬ير ع َ و‬
‫ممية ن م ٘ صممُ ذممو م ل َ م ع صممث علوم م م ٕ ق م ذ م م علف م اع علٖ‪ٟ‬رم م‬
‫الاليلولوا ٍ يل علفص‪ٟ‬م بل ح علوؽو‪ ٢‬عمم ضفلي يل‬
‫‪ 2‬تاي م يممم الاصممه ا ٌ ح ‪ ٚ‬م علوؽ م م س مموع ع َ و م علدوٍ م ٍنممم علوم م م ح م م س‬
‫رة‪ ،‬ل َ هم م تص بمي ‪ ٝ‬م فم عونٖم و ٍنمم ح لم ع َ وجم‬ ‫ح‬ ‫ضفلي علوم‬
‫ف ذعال ّ ص لي فص لف ا صي‬ ‫علفدي م وع َ و وٍ‬
‫َ وج م لفدي م م صممث مموع ع َ و م علر‪ٙ‬ا م‬ ‫‪ 3‬ضممفلي يممم عصممه ا ٌ ع َ و م مل م‬
‫ْ م علموزس علشضمير اذا م ٍ ‪ٙ‬م م ع َ و م‬ ‫رت م ‪ٞ‬م م‬ ‫ضفن ُ بل ت‪ٚ‬يلم ت‬
‫اوف مموٌ عل ص ممث‪ ،‬ا م ل َ م ع مموع ع ض ممه اَ رت م غ مم‪ ٠‬ص ممي ع م ع ض ممفلي عذع ل ممم‬
‫تصم ًٕ يممم الاصممه ا ٌ ٍنممم ممي عون ل م ف م علفدي م م عل صممث ٕضممفاي ذ م ا و ع وع‪ ٙ‬م‬
‫لف م اع ٕ‪٠‬م ا واهم ‪ ،‬فم حم س ألم الؽم ع لفديم م َ وجم ع َ و م ل اصفمموة ٍنممم‬
‫عم ‪ ٙ‬س تا وفوٌ ٕ‪ٟ‬ر ٍنم ّ ا‬

‫‪140‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ل‪ٟ‬م ع عٍام لوعاهم ر م ٍام‬ ‫‪ 4‬ت رم يممم عصمه ا ٌ علومم ممر ش م ‪ ٢‬ت م ا لغمر‪ٞ‬‬
‫علدي م ‪ ،‬ذممو م غمم‪ ١ٟ‬ف م ‪ٙ‬مميا عا م علَا م ع َ و ت م ي م الاصممه ا ٌ ٍنممم علٖؾ م م س‬
‫تواهم م تص م م علغ ممر‪ ٞ‬ع ل‪ ٟ‬م م م م س ص ممط عون لم م ع وف مموٍ فم م تديم م م ص ممث مموع‬
‫ع َ و م ‪ ،‬عصممه ا ٍه ٕ‪ٚ‬م ملنفوعذم مل م تدي ام ‪ ،‬ال ٕ‪ٚ‬م لفا م ع تص م لوعٕمم‪ ٛ‬تواهم‬
‫علض ص‬ ‫اي ش الا وع‪ ٢‬وليلولوا‬
‫‪ 6 / 0‬حدود الدراشة‪:‬‬
‫‪ ‬الحللد د اأىووي للة ‪ :‬تلممفؿ علياعص م لفَ م ممُ ي ممم عصممه ا ٌ ع َ و م عل ممر َا م غ مم‪ ٠‬مم م‬
‫لؿ فاي ف صر‪ ٞ‬صث علوم‬
‫‪ ‬الح ل للد د اإلاو ل للووية ‪ :‬تر‪ ٝ‬م ممس علياعصم م م ٍن م ممم م َ م م علفص م م م ‪ٝ‬هومم م م ع ع ع م م ي م ممم الاص م ممه ا ٌ‬
‫عوجوع عليعٍا ع دَ‪ٟ‬ض ٍنم ف عل صث‬
‫‪ ‬الحللد د اأنمىيللة ‪َ :‬ام علياعصم ٍنممم تت ممُ ممم علفص م فم يممم عصممه ا ٌ علومم فم علَ‪ٚ‬ممي و م‬
‫ع علياعص علف رمم ٕ‪ٚ‬ي ارم ف ٕه وٕ ار ‪ 2016‬عمم اش ‪2017‬‬
‫‪ 7 / 0‬مصطلحات الدراشة‪:‬‬
‫يم عصممه ا ٌ ع َ و م‬ ‫‪ ‬اأجح للك‪ :‬تصممي علياعصم ٖهممو علفص م ٍنممم م تممي فَاممي م ا م‬
‫ممرة لؾ م وى توا م ص ممي‬ ‫ف م وٍ م توز ممُ ترت م علدف م ع ض ممه اَ بل ممئ ت‪ ٚ‬مميلم ف م ٍن ممم‬
‫لفمد ا علدي‬
‫علومم َ وجم صمث مموع‬ ‫‪ ‬هظلم اسلترجاع اأويلة ‪ :‬لايم يم الاصمه ا ٌ ‪ ٝ‬م س ا‪ٙ‬مممر َام فم م‬
‫علفواه م علٖ‪ٟ‬رم م ض م ا‬ ‫علوم م عت حهل م ٕ‪ ٚ‬م لن َ م وٍ م عون ا م عملج م ال ع وفمموٍ‬
‫صث ع ضفلي‬
‫‪ 8 / 0‬ميهجية الدراشة‪:‬‬
‫تت ر علياعص عصفليع مدهل عل صمث اأوصل اأجحليال ذلم‪ ١‬لياعصم تص م ىم ذر علفص م فم موع‬
‫َ و م علوم م ‪ ٝ‬م غممر عل‪ٟ‬ه م ممية ت م ثر يممم الاصممه ا ٌ بل م ا علي م ذر ‪ٙ‬ممياال ٍنممم ف م ه‬
‫ٍا هم م ‪ ،‬عص ممف‪ٚ‬رع الا فم م إ علٖ‪ ٟ‬ممر علياعصم م ع رت نم م بلم م ا عليم م ذر الفم م ٕ عم ممم عص ممفليع ممدهل‬
‫عل صث اأج ريبي ذل‪ ١‬حي ‪ ٙ‬ش ية ت ثر يم عصمه ا ٌ ع َ و م َوع م علفص م ع وفموٍ‬
‫م م د ات اأ ح ل ل ٕففاي م م فم م ع عل صم ممث علوث م م ‪ ٚ‬ف م م اام ممُ الا ف م م إ‬ ‫فم م لصم ممث عصم ممه ا ٌ ع َ و‬
‫علٖ‪ٟ‬ر ع مرت ه يم ذر عل صمث‪ ،‬عصمفليع ع الا صم ا ع َ غم مُ علومم عممم ا م عصمفليع ع‬
‫ع حي ف عوج علفن ‪ ٚ‬ل صث‬
‫ويى للة اأدراس للة ‪ٍ :‬ا م عل ح ممث ٍن ممم تصيل ممي ٍ د م علياعص م ٕ‪ ٚ‬م ممر ترت م تصيل ممي م ع ؤصض م‬
‫عملخفؾم م م م لف‪ ٚ‬م عله ت م م علض ممدو ملنر‪ٞ‬م م عل صم ممث ‪ ٙ‬ممي ع فم م ا عل ح ممث ص ممف صر‪ٞ‬م م تؾم مميا‬
‫عله ت ف و‪alexa ُٙ‬‬

‫‪141‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫‪ 9 / 0‬الدراشات الصابكة‪:‬‬
‫عصممفلي عل حممث ‪ٙ‬وعٍممي عل م علَ م ع فقمماد م عتص م ع ‪ٟ‬ف م عوج َ م ع ؾممرم ‪EULC‬‬
‫يم ‪ ّ springer, science direct, IEEE, Dissertation proquest‬ذم ‪ ،‬ح م لا‪ٟ‬م عل صممث ٍم‬
‫علياعص م ع ي م علض م ‪ ٚ‬عل ممر ٍد م ياعص م ى م ذر علفص م تص م ع يممم عص ممه ا ٌ ع َ و م‬
‫ٍنممم علوم م ‪ٙ‬ممي ممف ٍ م ذ م ع عل صممث علَيلممي م علياعص م عل ممر تد ل م وفمموٌ علفص م علفواه م‬
‫علض ص م الا‪ٙ‬فؾم م ل الاليلولوا م م عل ممر ‪ ٙ‬ممي تفمد ذم م صر‪ ٞ‬م عل ص ممث ٍن ممم علومم م ٍف اذم م ي ممم‬
‫عصممه ا ٌ ع مموع علر‪ٙ‬ا م ‪ ،‬ممُ تص م ص م علفَ م ممُ ذ م ا عوجوع م عذع م عتؾممٖ بلم صر‪ٞ‬م صممث‬
‫الا ف إ علٖ‪ٟ‬ر علَرل ٕ‪ٚ‬مي م م علياعصم عل مر تتدم ‪ ٢‬وفموٌ علفواهم علفص م لمديم‬ ‫علوم‬
‫عصه ا ٌ ‪ٙ‬ي ‪ ٞ‬ذم علياعص عصفو‪ ٖٙ‬عل حث لن ‪:‬‬
‫اأدراسة ألا ل ‪:‬‬
‫‪Owens, Ciaran. A Study of the Relative Bias of Web Search Engines Toward News‬‬
‫) ‪Media Providers, University of Glasgow, 2009, (Master‬‬
‫ا‪ٝ‬ممس ذ م ا علياعص م ٍنممم َ وج م عصممه ا ٌ ع مموع إلاٍ م ع م صر‪ ٞ‬م عل صممث ‪ ٖ ٝ‬م ع ٍا م‬
‫صر‪ ٜ‬عل صث ٕ‪ ٚ‬لفوا ع تص لؤثر فم م َم علدفم ع ضمه اَ ام لمؤثر ٍنمم تواهم ضمفلي‬
‫علومم ‪ ،‬ذممو م َممرٔ ل صممث فم مموع علممس عون‪ٚ ٚ‬م ع رت نم م لفْ علممو‪ ٙ‬ر علفصمميلث ع تضم اٌ فم‬
‫وع‪ ٙ‬ممُ و م ا ‪ ٙ‬ممي ع ف م ا علياعص م ث ث م صر‪ ٞ‬م ذ ممم ‪ google, bing, yahoo‬لياعص م م َ م‬
‫تلف ممٗ علياعصم م‬ ‫ع َ وجم م علدفم م ع ض ممه اَ ع فم م ثر يم م ذر علفص م م فم م صر‪ٞ‬م م عل ص ممث عل ممي‬
‫عون ل م م ٍ م م علياعص م م علض م م ‪ ٚ‬ف م م ‪ٞ‬وأل م م غم مما لف م ممٗ م مموع علوم م م علدوٍ م م عله ‪ ٝ‬م م ٍنم ممم مل م م‬
‫ر م علَا م فم يممم الاصممه ا ٌ يم ذر علفص م ‪ٕ ،‬قم ٍ م اعص م ؾم ؿ علدف م ع ضممه اَ‬
‫وٍ ٍي ل ٕ‪ ٚ‬ل‪ٚ‬ق ل َ ؽر تاي تواه ص ص ٍا ادهج لديم الاصه ا ٌ‬
‫اأدراسة اأتاهية ‪:‬‬
‫‪Diaz , Alejandro M. Through the Google Goggles : Sociopolitical Bias in Search‬‬
‫) ‪Engine Design, Stanford University, 2005, (PHD‬‬
‫عذفا م ذ م ا علياعص م فص م ؾ م ؿ علَا م ف م ص ممر‪ ٜ‬عل ص ممث ‪ٝ google‬ياعص م ح ل م وخؾ م ؿ‬
‫عل صممث الاصممه ا ٌ ٍنممم ذم ع عملنممر‪ ٜ‬ي ح ممث ؽممٖ ذم ا علياعص م ي م ‪ google‬ص م اش علومم ي مرع‬
‫م غممْ م ‪ ٠‬م ‪ ٝ‬م فم ٍممي ٍا م عل صممث الاصممه ا يم عل مر ت ردَنممم مموع علومم ‪ٙ‬ممي عذفام‬
‫ذ م ا علياعص م ن َ م عوخؾ م ؿ علض ص م الاافا ٍ م عل ممر َا م بل م صممر‪ ٜ‬عل صممث‪ ،‬عل ممر ممي اذ‬
‫م م عل ممر َام م بلم م ‪ google‬تلف ممٗ علياعصم م عون ل م م ٍم م ذم م ا‬ ‫ت ممؤثر ٍن ممم م َم م الال م م عل‬
‫علياعص فم تت مُ ىم ذر علفص م فم ‪ٞ‬م ع رعحم عامرع ع علَام عل مر تامر بلم م ع َ و م ع م يمم‬
‫علَا ع فص‬ ‫عصه ا ٌ علوم ‪ ،‬ع َ‪ ٠‬ش ذل‪ٍ ١‬نم م َ ر‬

‫‪142‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫‪ 10 / 0‬خطوات الدراشة‪:‬‬
‫إلا ف إ علٖ‪ٟ‬ر تص ه ٕ ا للؿ ٖ ذ م علفص ي ذرا ف يم الاصه ا ٌ‬ ‫‪ )1‬اعص‬
‫‪ )2‬اعص عصف‪ٚ‬رع مل م عامرع ع علفص م فم يمم الاصمه ا ٌ حم ‪ ٢‬الاات‪٠‬م س عممم ا م موي صمي‬
‫ع َو‬
‫َم ل علفص م ع ع ؾميع‪ ٙ‬عل مر ضمفلي ه يمم عصمه ا ٌ ع َ و م‬ ‫‪ )3‬عل‪ ٚ‬ش علفن ‪ ٚ‬ل م‬
‫ف عارع ع عل صث‬
‫‪ )4‬توؽ م م ٗ تصيلم ممي َ م م ل ف م م ه علفص م م ؽ م م علض سم ممبر ‪ ٙ‬م م ش توعام مميا ت م م ث ا ٍنم ممم صم ممث‬
‫ع َ و ف يم عصه ا ٌ ع َ و‬
‫املبحح األول‪ :‬التحيس واملوضوعية ملواد الويب وىظه اشرتجاعها‪:‬‬
‫عمر ل‬ ‫تصا وع ع َ و م علر‪ٙ‬ا م فم صفوعذم علٖ‪ٟ‬مر علرصم ل ع َ و ت م ع واهم م رصم ه‬
‫فم عل م علر‪ٙ‬ا م عمممم ضممف‪ ٚ‬يل م ضممفلي علومم ‪ ،‬ف م ذ م ع عملنفمموة ت‪ٟ‬ا م علفواه م علَ ا م‬
‫م م ع َ و م م لف‪ ٚ‬ممُ ف ث ذم م ق مماوأل ٍن ممم ‪ ٙ‬م م ٍ‪ٚ‬م م ض ممفلي َ و م م‬ ‫علٖ‪ٟ‬رمم م ل رصم م ل‬
‫ع تدي م م ص ممث َ و م علوم م ممدٖط ذ م ا علٖ‪ ٟ‬ممر ف م ‪ٞ‬وأل م ‪ ٝ‬م ي ممم‬ ‫علوم م ‪ ٙ‬ممي ت م ثر‬
‫َ و ت م تصا م وٕ‪ ٠‬م ا ع شغ مموا ف م ع مم‪ ٠‬ص م ه فَ ممي عم ممم عل م حي س ٍىل م ض ممفلي يل ي ح ممث‬
‫َام يم عصممه ا ٌ ع َ و م ٍنممم ت‪ٚ‬مميلم َ و م صممي الصفٖضم اع صي م صممي ذممو م ‪ٙ‬ممي‬
‫َرر تص‪ ٛٚ‬ضفوة علي‪ ٙ‬ع ن ول ع َيع ف ع َ و ع ضه اَ ع واهم عممم ضمفلي علديم‬
‫ام َرممر ذلمم‪ ١‬اممو ٕ‪ٟ‬ممر علفص م ٍممي عون ل م فم مموع ع َ و م ف م يممم الاصممه ا ٌ عل ممر ت‪ٚ‬ممو‬
‫ممي اذ ٍن ممم عت حم م ذم م ا ع مموع ض ممفلي يل مفن ممر٘ ذم م ع ع ص ممث د ‪ٙ‬غم م ٖم م ذ م علفص م م فم م مموع‬
‫ع‪ ٢ ٠‬ذ ع علفص تواه ت علدوٍ‬ ‫ع َو‬
‫‪ 1 / 1‬ظاهرة التحيس املعلوماتي ‪ :‬التعريف واألشض‪:‬‬
‫ٍد م م ‪ ٝ‬م م ع َ و م م علر‪ٙ‬ا م م م م ‪ ٙ‬هم م علف‪ ٚ‬يلم م ياعصم م مموع ع َ و م م م م ح ممث علرصم م ل‬
‫علٖ‪ٟ‬رمم م ع فقم مماد ف م م ذ م م ا ع م مموع ع ؾ م م ا ع واه م م عمم ممم ااهم مموا عل م م حي س ع ضم ممفٖ يل م م م مموع‬
‫ع َ و م ‪ٙ‬ممي ‪ٞ‬م س الاذفام م ل‪ ٝ ١‬م ع فم عل م علف‪ ٚ‬يلم ؾم ا ع َ و م عز ع اٍنممم ح التم فم‬
‫َممي ؽممٖ عون ل م ع وفمموٍ‬ ‫عل م علر‪ٙ‬ا م عل ممر ت ح م ‪ٙ‬ممياع علشغممر علر‪ٙ‬مممر ل ٕ مرع عله م‬
‫الاذفام ون‪ٚ‬م ‪ ٛ‬ع َ و م ٍنممم حضم ل علَ‪ ٚ‬ممي علفوام م ؽم ش م صفمموة م ع َ و م ‪،‬‬
‫ّ م س الا ف ٕم علفدمموٌ علٖ‪ٟ‬ممر الالمميلولو علم غممهيا علَم لم ٕممرـ غممر مموع َ و م ذع‬
‫ٍيع و ضهلئ غر ٕ‪ٟ‬ر صي علهم م م ذ ٕ‪ٟ‬مر ٍ‪ ٚ‬مي عتم ذم ع علَٖم لل م‪ٛ‬‬
‫ؽٖ ايلي ف وع ع َ و م ضمم علفص م ٍمي عون لم فم موع ع َ و م ‪ ،‬عس ‪ٞ‬م س ذلم‪ٍ ١‬ام‬
‫ضممفص م اه م يممر عممر ع َ و م علر‪ٙ‬ا م ‪ ّ ،‬م م لنَ م ف م علي‪ ٚ‬م علي‪ ٙ‬م عل ممر ت‪٠‬مموس ٍ يل م‬
‫مموع ع َ و م علر‪ٙ‬ا م ٍنممم علوم م لممم ل‪ٚ‬فؾممر ممر علفص م ذدم فم غممر مموع َ و م علومم ‪ ،‬ع ام‬
‫عمما ٖهممو علفص م ٍممي عون ل م فم م علومم لقم ع تديم م صممث ع َ و م علر‪ٙ‬ا م ٍنممم‬

‫‪143‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫علوم م عل ممر تفاي م ٕق م ؽ ممواذ ف م صر‪ ٞ‬م ص ممث علوم م ما‪ ٟ‬م لؾ ممٖ علفص م س تن ممر ٍن ممم ي ممم‬
‫عصه ا ٌ علوم عذع ٍاي عمم الا ف‪ ٚ‬ف ت ا ُ موع َ و م صمي س ّ ذم ‪ ،‬تٖقم موع‬
‫َ و ٍنم رة ف ع َ وج عل‪ ٠‬ام علوعؽمٖ ع فص م لٖ‪ٟ‬مر صمي ‪ٞ ،‬وألم ٍا م ٍنمم ت‪ٚ‬ميلم‬
‫ع ضفلي‬ ‫وع َ و ٍنم ّ ذ ف ‪ ٙ‬ا علدف ع ضه اَ ع َر ف‬ ‫ت‬
‫‪ٙ‬مي ٍامي علياعصم عممم ع ف م ا ؾمنم علفص م س ّ م ا ‪ٝ‬اٖمر لْومم ل ياللم ٍنمم ٍمي عون لم فم‬
‫يمم عصممه ا ٌ ع َ و م م ح ممث ع ف م ا َ وجم صممث مموع ع َ و م ي ذلمم‪ ١‬ا ممرم لولهام ‪ :‬س‬
‫ؾممنيى علفص م ذممو ع ‪ ٚ‬م عل ْممو ؾممنيى ‪ Bias‬عل م عٍفامميا الا ف م إ علٖ‪ٟ‬ممر واديممر ل يالل م ٍنممم‬
‫ىم ذر علفص م فم صر‪ٞ‬م عل صممث‪ ،‬ث يلام ‪ :‬س ؾممنيى علفص م لْومم لايم َاممي علفممي فم الاامرع‬
‫ت ممرا م ع ممر ٍن ممم م ممر‪ ،‬ذ ممو م م ل ممدَ‪ٟ‬ط أل لم م ٍن ممم فم م صر‪ٞ‬م م ي ممم عص ممه ا ٌ‬ ‫علَٖم م لفْ م م‬
‫َ و م علومم الصمه ا ٌ تا م موع َ و م ٍنمم ممرة فم ‪ ٙ‬ام ع موع ع ضممه اَ عٍن رلم ترت م‬
‫ٍنم ف ‪ ٙ‬ا ع و ع ضفيٍ الا الاصفٖض اع عل صي ملف ٗ اؾمنيى علفص م ٍم الا ص م ز فم‬
‫‪ٞ‬و عارع ال ل‪ٚ‬مٗ ٍدمي الا ص م ز علٖ‪ٟ‬مر الالميلو لف م ا ٕ‪ٟ‬مر صمي س عحميع ثمر ْ م‬
‫فم م ضم م ا ٍا م م الاص ممه ا ٌ عله ت م م مموع ع َ و م م فم م علديم م ‪ ٙ‬ممي ٍ ممرٔ ج ممم ع َم م ع ج ممم‬
‫ا ى‬ ‫ا‬ ‫َ‬ ‫علوص ه ؾنيى َ‬
‫علف َص ُّ ‪ٝ‬اؾيا ل َٖ ت َص َّ م َ َدم ا ا ص م مخؿ د ؽمر َا ٍنمم خحضم ل م مر‬
‫ون ّ‪ ٛ‬علَيعل ‪ 1‬مشسن ذم ع ع ٖهمو فم ذم ا علياعصم ٍنمم يمم عصمه ا ٌ علومم عل مر‬ ‫س ا ال َ‬
‫تدؾممر مموع ع صفمموة ذع توا م م ٍنممم ّ م ا م مموع ع َ و م و ممرة ع فوعٕ‪ٚ‬م ‪ ٞ‬ا م عل صممث‬
‫م م اهم يممم الاصممه ا ٌ ٕم لفص ذممو َاممي ع م ‪ ٢‬مموع َ و م صممي تصام تر م م ص صم‬
‫ع‪ٙ‬فؾ م ل ل ف م ث ٍن ممم ا ع ض ممفلي ع‪ٙ‬د ٍ م ‪ ٚ‬ممو‪ ٢‬اه م ي ممر ص ممي ‪ ٙ 2‬ممي ف م ٔ ‪Joshua‬‬
‫‪ wright‬س ىم م ذر علفص م م فم م يم ممم عل صم ممث تفاي م م فم م علٖ‪ٟ‬م ممر علَ م م ل م ممف ٔ م م س علدف م م وؽ م م‬
‫ع رت ن م وف مموٌ عل ص ممث غ مم‪ َ ٠‬م ا م م س ت مم‪ ١‬عل ممر تاف مم‪ ١‬سعلم م لف ٖ م ٍم م عات مه م ن َم م‬
‫عون لم ذمو ع ؾمنيى ع َ م ٍم‬ ‫عل صث‪ 3‬مرت ه اؾمنيى علفص م ؾمنيى ‪ ٚ‬م ذمو ع ؾميع‪ٙ‬‬
‫وف مموٍ ي ممم عص ممه ا ٌ ع َ و م فم م علفَ م ممُ مموع ع َ و م م ع ف‪ ٚ‬م عص ممه ا ٍ ي ص ممث ل ممفم‬
‫س تصيل ممي ض م ‪ ٛ‬تص م ض ممم وف مموي ص ممي ‪،‬‬ ‫عف م ٕ اوٍ م ع َ و م ل‪ ٍ ٚ‬ممي عل م‬
‫لقم الاصممه ا ٌ عٍفام ع م َم عل‪ ٠‬ام عل‪ٟ‬غممٖ عليالل م ع غممف‪ ٚ‬م م َم علدؾمموؼ‪ ،‬ثممم تر‪ٝ‬هم‬
‫ية ؽ هل وفوٌ ثد ٍا عل صث الاصه ا ٌ‬
‫‪ٙ‬م ممي ضم ممم عوخقم ممم عله م م م م م مموع ع َ و م م علر‪ٙ‬ا م م ف م م ام ممو علفص م م ع م م ع ممر ٍام م يم ممم‬
‫عصم ممه ا ٌ علوم م م ٍن م ممم ع م مم‪ ٠‬س لف ٖ م م س ذا م م علفص م م ع فَا م ممي ّ م م ع فَام ممي ‪intentional or‬‬
‫‪ unintentional‬ي ح ممث لفايم م علفص م م ع فَا ممي فم م اوٍم م الاٍ م م علف امم م ع وع‪ ٙ‬ممُ يٕوٍم م‬
‫علرصممو ح م توفممُ ف م ترت م ف‪ٚ‬ممي فمما ٕ ا م علدف م ع ضممه اَ ف م ٍا م عل صممث ع م ي م‬
‫الاص ممه ا ٌ‪ ،‬ذم م ا تايم م وٍم م م م علفص م م علف م م ا علر م م علم م لايم م ع‪ ٙ‬ممُ ع ممر‪ ٞ‬يم ممم عص ممه ا ٌ‬
‫ع َ و م علر‪ٙ‬ا م م علفص م ّ م ع فَاممي ٕهممو ل م ت م ل ٍمميع ع ام م م مموع ع َ و م عل ممر‬
‫لفَ م َهم علديم َ وجم تديا م ام ل ممدم ل‪ ٠‬ام عليعلم ع ؾممنين علوعؽممٖ ملنفمموة مموع‬

‫‪144‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ع َ و م إف ممٖ وٍ م م علفا م عح ممف ‪ ٢‬ترت م ف‪ٚ‬ممي ف م مموع ع َ و م ع فد ل م وف مموٌ م‬
‫ماي م ا م علفص م ؽممَو لْ م ٍنممم ع ضممفلي ف م ع ‪ ٠‬م ع حي م ع علفصيلممي علضممر ُ لفواه م‬
‫يم الاصممه ا ٌ ٍممي ح لفم ح م ‪ ٢‬مموع َ و م صممي ‪ ،‬ذلمم‪ ١‬لراممُ لياام ومممم ل‪٠‬مموس علفص م‬
‫‪ ٖ ٝ‬م ل م ط ‪ٝ‬مممر دصؾ ممر ف م مموع م عال غمم‪ ٠‬ا م لَ ممي َ ممو م علدف م ع ض ممه اَ م عس‬
‫علفص م م عوجوع م عل ممر لؾممَ ت‪ٚ‬مميلرذ ‪ٝ‬ا م م ع ضممفٖ ي ام لايم ؽممَو ‪ ٝ‬م فم تصيلممي اام‬
‫علفص ل‪ ٠‬ي عصه ا ٌ ٍنم علوم ‪ ،‬ذو عذع م حمي لا‪ٟ‬م ل اضمفلي ع ف م ا ‪ٙ‬م يمم الاصمه ا ٌ‬
‫ٍن ممم علوم م تص م ع ل ض ممفلي عث‪ ٚ‬م ٕ ا م ل ممفم عص ممه ا ٍ م ث ممم ٕ ممإس ‪ ٙ‬م ش َ م علفص م ف م ي ممم‬
‫الاصممه ا ٌ لقممُ تؾممش ٖ له م ا علممديم صض م علي‪ ٚ‬م ف م علدف م ع ضممه اَ مموع ع َ و م ع ضممفيٍ‬
‫‪4‬‬
‫‪٢‬‬ ‫ح ‪ ٢‬وفوٌ‬
‫لهم م عؽم م ِ صر‪ٞ‬م م عل ص ممث ؾم م ْ علفص م م يم م ي س ض ممىم‬ ‫عس ثام م ؾم م ا ص ممي لا‪ٟ‬م م م م‬
‫صر‪ٞ‬م م عل ص ممث عم ممم الا ف‪ٚ‬م م فم م ٍا م م إلافم م ٕ ت ه م م م مرع علس عح ممٗ ل ممي ل م م َك علفَ ام م‬
‫س ّ ذ م ‪ٙ‬ممي لفاي م ذ م ع عله ‪ ٝ‬م ف م ْن م ‪ ٠‬م صممي‬ ‫م م له ‪ٍ ٝ‬نممم مموع َ و م‬ ‫عل‬
‫ع ف‪ ٚ‬م وفمموي عف م ٕ ع وع‪ٙ‬ممُ عل ممر له م ع فمميع صممي ع عل صممث ٍ م ؾممنين م عال ف م ٍدمموعس‬
‫م ع َ و م ‪ URL‬م ؾ م ا علفص م ٍا م علف‪ٟ‬غ م ٗ ذعال م ع م علدي م ح ممث ل صممث علدي م‬
‫ٍامميع ٍ م ‪ ٞ‬ا م ٖف ح م صممي وجَ ه م ‪ ٞ‬ا م عل م عؽممٖ ‪ٝ‬غممٖ ل ر م ٍ يل م عصممه ا ٌ م‬
‫عل مر‬ ‫ع َ و ‪ ،‬تفم ثر ٍا م علف‪ٟ‬غم ٗ ا اوٍم عل‪ ٠‬ام عل مر تمر فما صم أ ؽمٖص علومم‬
‫ا ف م ص م ٘ ممهس ع م ذعال م ‪ٝ‬ا م س م ممرر م اع عل ص ممث ت‪ ٚ‬مميلم ؾ ممنين ‪ٚ‬ه ح م لَا م‬
‫عل صمث لايم تص م ع م ا م يم الاصمه ا ٌ فم توا م ع ضمفلي ال ف م ا ‪ ٞ‬ام م عال لمدَ‪ٟ‬ط ٍ يلم‬
‫م َ م ع مموع ع ضممه اَ أل ل م مت ‪ٚ‬ممب علٖممرز عله ت م ‪ ٞ‬م ر ؾ م ا علفص م ف م الاصممه ا ٌ ص ممث ليج م‬
‫علديم عمممم وعاز م مل م تاممدم مموع ع س ممرة ٕرؽم عله ت م وٍنممم فم علدفم ع ضممه اَ م‬
‫ع ضممفلي ‪ 5‬ما‪ٟ‬م ل فص م س ل م َمميع م ممر فاممي فم الاذفام صمما ن ‪ٙ‬م صممي ‪domain‬‬
‫‪ name‬ذممو م لايم ا مسع ؤصضم َ ىل م له م ذع توا م صممي ‪ ،‬عث م ذم ع علدمموٌ م علفص م‬
‫لصف م إ عمممم ع ف م ا اوٍ م علدف م ع ضممه اَ م علدي م اؽممي ض م ٍممي علدن ‪ ٙ‬م ع ضممه اَ‬
‫‪ retrieval domains‬عمممم ٍمميع علدفم ع وع‪ٙ‬ممُ ع ضممه اَ اا َهم م علديم ‪ٍ 6‬نممم ذلمم‪ٕ ١‬ممإس ثا م‬
‫مموٍ س م م علفص م م لفَ مم‪ ٛ‬ح مميذا إ م م ‪ ٢‬ح مميع ال ٍ ‪ٙ‬م م لهم م صفٖضم م ا عل ص ممث تفَ مم‪ ٛ‬ص مما‬
‫ن ‪ٙ‬م م ص ممي ‪ َ ،‬وذم م علفوام م الا‪ٙ‬فؾم م فم م ع مموع ع َ و ت م م يٕوٍم م علرص ممو الال مميلولو‬
‫ملجاوٍم ع مموع عل ممر تصا م اصم ل ٕ‪ٟ‬رم م م لفمد ذ م صممر‪ ٜ‬عل صممث م علدمموٌ عليم ٕهممو علفص م م‬
‫ح ث عملنفوة ع رر ٍنم توا ْ ض ا عملنفوة علفَ ٍ ٕ‪ٟ‬ر م عممم ي م توام م مر م‬
‫م م ‪ ْ ٢‬م م ص ص م م علف‪ٟ‬غ م م ٗ ف م م ي م م الاصم ممه ا ٌ‪ َ 7‬م م عم مم‪ ٍ )1 ٠‬م م ‪ ٙ‬م م ش علفص م م ف م م يم ممم‬
‫ديوا علإلف ٕ ال ف‪ ٚ‬علف‪ٟ‬غ ٗ لفي ّ ع وفوي‬ ‫الاصه ا ٌ‬

‫‪145‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫‪8‬‬
‫شكا ( ‪ ) 1‬قياس اأجح كف هظم الاسترجاع من مىظوري اأإل افة اأجعشيف‬

‫لؾدُ علفص فم يمم الاصمه ا ٌ ثمرع صم ٍنمم اوع م لف ٖم تفَ م‪ ٛ‬ن َم موع وع‪ٙ‬مُ ع َ و م‬
‫عل ممر تٖ‪ ٚ‬ممي ‪ ٙ‬ا م علرا مموٌ عليل م الاصتغ ممه اصفوعذ م ا م ل َ ه م ته عا ممُ ف م تؾ ممش ٖ لف ٖ م ت م‬
‫ال لٖم م ـ ؤعم مرع عص ممفليع ه مم م ذل مم‪ ١‬م م س مل م م عله ت م م فم م يم م الاص ممه ا ٌ ‪popularity-‬‬
‫‪َ based ranking algorithms‬امي ّ ل م عممم تؾمش ٗ ترت م ع وع‪ٙ‬مُ عم َ الاصمفليع عممم ٕ م ممم‬
‫تفؾمميا ‪ ٙ‬ا م علدف م ع ضممه اَ ٍنممم حض م ل وع‪ٙ‬ممُ مموع ع َ و م و ممرة و‪ ٙ‬م ع م وٍ غمما‬
‫وث ممر علضم م ير ل فص م م ض ممفلي علديم م ٖض ممهم ح ممث لٖ‪ ٚ‬ممي س علوؽ ممو‪ ٢‬عم ممم علدفم م ع را ممو و‪ٝ‬نم م‬
‫عتؾ م م ال عصفٖض م م ا عل صم ممث وفم مموٍ ‪ ،‬ا م م لم مميَٕهم عمم ممم عٍ م م عل صم ممث عل َم ممي ٍ م م اه م م عل صم ممث‬
‫فم ر ّ م ر م لهممم فم ر ترت لم فم‬ ‫علصممن ص فم عصممه ا ٌ مموع ع َ و م ‪ ،‬عل ممر ن َهلم ام‬
‫‪ ٙ‬ا م م الاصم ممه ا ٌ ٍنم ممم ذلم مم‪ٕ ١‬دف م م علفص م م تم ممدَ‪ٟ‬ط مث اذ م م ٍنم ممم عملنفم مموة علرص م م ل علٖ‪ٟ‬رم م م م مموع‬
‫ع َ و م م لؾ م م وى علفؾ م ممش ٗ علٖ م ممو وع‪ ٙ‬م ممُ علوم م م ‪ٍ ،‬ن م ممم ٍ م ممم علدي م م ع َ و م م عل ص م ممر ل م ممديم‬
‫الاص ممه ا ٌ لؾ م م وى ص ص م م الا فا م م عل ممر م علَ م ممي ٍنم ممم علغ ممر‪ ٞ‬ع ل‪ ٟ‬م م ل م ممديم‪ 9‬ل م م ل‪ ١‬ت‪ٟ‬تض م م‬
‫عون لم م ع وف مموٍ فم م صر‪ٞ‬م م عل ص ممث ذا هلم م ت ث ذم م إلال م م ي ٍن ممم ع ض ممفلي س لوؽ ممو‪ ٢‬عم ممم‬
‫عف ٕ فَاي علدي‬ ‫ع َ و ع فؾ الصفٖض ا عل ص ر س ي‬
‫‪ 2 / 1‬الويب وىظه االشرتجاع املتحيسة ‪:‬‬
‫م ممي علوم م م غ م م ال ‪ ٙ‬ؽم ممر ٍنم ممم ع غ م م ع َ و م م ت‪ٚ‬م مميلاه م م ا م م عحم ممي لاي م م ّ م م ‪ٙ‬ن م م ٌ‬
‫ي م ٕ‪ٚ‬م لهومهلم م َهلم ‪ٙ‬ممي ت حم وا م ‪٢‬‬ ‫ع ؤصضم عله م عل ممر تام اش غممن اصمما‬
‫م‬ ‫عل ح‪ٚ‬م م علومم ‪ٙ‬مياع علشغممر علر‪ٙ‬ممر ل ٕمرع ع ؤصضم عملخف ٖم م م ‪ ٢‬دؾم غمر‬
‫وع‪ٙ‬ممُ علفوعؽم الاافام ي ‪ ،‬ام صمام لشغمر موي فَممي وّمرعـ تم ر لهم م‬ ‫ت َم ل وع م علومم‬
‫ٍم علفواه علٖ‪ٟ‬رم عله م ل ٕ‪ ٠‬ا علض ُ ٍنم حمي صموع ‪ٙ‬مي مٓ ٍمي ع وع‪ٙ‬مُ ع قم ٕ لٖقم‬
‫م ا م مموس ث ثا م لممٗ و‪ ٙ‬ممُ ‪ ٙ‬م عٍ مميع ذ م ا علياعص م ص م ٍ عل‪ٟ‬غ ممٗ ٍ م ذ م ع‬ ‫علوم م‬
‫‪10‬‬
‫مم ع ‪ ٠‬مم‬ ‫علَ ممي ‪ ،‬ذم م ع علَ ممي فدم م غ مم‪ ٠‬تضم م اٌ لؾم م عم ممم ‪ 168,192,000‬و‪َٙ‬م م ص ممدوم‬

‫‪146‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫لم م ص صم م ‪ ٙ‬ؽ ممي‬ ‫علشغ ممر علوعص ممَ ىه ممر مموع َ و م م علومم م عل ممر تصام م تواهم م ٕ‪ٟ‬رمم م‬
‫عصممف‪ٚ‬ن ل ‪ٙ‬ن ٍم ضممفلي علومم ل فم ثر اصفوعذم علٖ‪ٟ‬ممر غممرا ٍنممم نم ٘ صممُ‪ ،‬م ثممم ٕممإس‬
‫ذلم‪ٙ ١‬مي ؽمدُ م ضمم لومم ع فص م ‪ biased web‬عل مر ت ضمي فم موع وع‪ٙ‬مُ ع َ و م علدوٍ م‬
‫إلاٍ م عل خؾ م علض ص م علف ام م ٕممُ ذ م ع علفد م ع قممنر ‪ٝ‬ا م وٍ م عله م عل صي م‬
‫ي م ا َ م ل ممي ‪ University of Maryland‬عمممم علديممر ف م اوٍ م َ م ل تصممو‪ ٢‬س ص م نر‬
‫ع وع‪ ُٙ‬ع فص ٍنم صفوة علوم ‪ ،‬تاي ذ ا ع َ ل فم صم صمي ل‪ ٚ‬م ش اام علفص م فم م‬
‫علوم وع‪َٙ‬ه ‪ ،‬ي ‪-:11‬‬
‫‪ ‬ذ عملنفوة ضهلئ ى ذر م ‪ ،‬ية اا عونيعث ل رص ل ع ا ّ‬
‫قاد ؟‬
‫َيل عملنفوة تصيلي ؟‬ ‫‪ ‬ذ لا‪ ٟ‬عل‪ ٚ‬و‪ ٢‬ن‬
‫ع ض و‪ ٍ ٢‬ش غر صفوة وع و‪ ُٙ‬علوم ؟‬ ‫‪‬‬
‫الاّرعـ عل ر ضهليٕه ع و‪ ُٙ‬ؽول عمم ضفلي علوم ؟‬ ‫‪‬‬
‫ٕ عوجاهوا عل ر ضهليٕه ذ ع ع و‪ ُٙ‬؟‬ ‫‪‬‬
‫وٍ ع وع‪ ُٙ‬عل ر لرت ه بل ذ ع ع و‪ ُٙ‬عت ذ ال علٖ‪ٟ‬رم ؟‬ ‫‪‬‬

‫عذفا علياعصم ع َد م يم ذر علومم فموٕ َم ل ت‪ ٚ‬م م صفموة وع‪ٙ‬مُ علومم ‪ ٙ‬م ش ضمفوم‬
‫علفص م ع ؾمميع‪ ٙ‬ف م ع َ و م ع ‪ٚ‬ي م ٍنممم دؾ م ال ّ م س ذلمم‪ ١‬ال َممي َ وج م ح‪ ٚ ٚ‬م لي م ذر‬
‫علفص ف وع علوم ‪ ،‬ع ا لوٕر ٕ‪ٚ‬ه اؽيع ‪ ٙ‬ص لدوٍ اام ذم ع علفص م ٍنمم ذلم‪ٕٚ ١‬مي ‪ٞ‬م س‬
‫حممرة بل م ا علياعص م س َا م ٍنممم تمموٕ علقمموع ه َ م ل عل ش م ع َ و ت م علشغممر علر‪ٙ‬مممر مموع‬
‫ل م م علفص م ‪ ،‬ا م لا‪ ٟ‬م س َن م ضممفوة تص‪ٚ‬مم‪ ٛ‬ى م ذر‬ ‫علوم م ا م ل‪ ٖٟ‬م عؽمميعا مموع َ و م‬
‫ؾمميع‪ ٙ‬علومم ‪ Web credibility‬عل ممر تم ‪ٝ‬ر ٕ‪ٚ‬ممه ‪ٝ‬ا‪ ٚ‬م وجوع م علفص م لم ط ‪ٝ‬ا ممي ل شغممر‬
‫علر‪ٙ‬ممر مموع َ و م علومم يمرع الصمفارعام ص صم عل‪ ٚ‬م ش عل َمي ل فص م فم صفموة علومم َممي‬
‫غممرا‪ ،‬ىهممر صم ل لف ٖم لرؽممي ‪ ٙ‬م ش علفص م فم صفمموة علومم فاي م فم ي ال صم ول ح‪ٟ‬ام‬
‫عونغو ‪ Wisdom of crowds‬ؤ عا س غه ‪ ٜ‬اوٍم ‪ ٝ‬م م ضمفلي علومم فم عون‪ٟ‬مم ٍنمم‬
‫صف مموة وع‪ ٙ‬ممُ علومم م تصيل ممي اوع م م اام م علفص م م لهم م ع عملنف مموة‪ ،‬ث م م يرمم م تٖضم م وذا م م‬
‫‪ Prominence-Interpretation theory‬ص مث لا‪ ٟ‬م عون‪ٟ‬ممم ٍن ممم م َ م صف مموة مموع ع َ و م‬
‫علوم م وفمموٍ عملنفمموة ع فقمما ‪ٍ 12‬نممم ذلمم‪ٕ ١‬ممإس الاذفا م ي م ذر علفص م للف ممٗ ف م فن ت م‬
‫رح ف م عارع عت م ٍ م الاذفا م ي م ذر ع ؾ مميع‪ ٙ‬ي ح ممث ل م علفص م ف م اا م ف م ر م ح ممث‬
‫علٖ ٍ م م ف م م علف م م ث ٍن م ممم ف م م ه ت‪ٚ‬د م م س عملنف م مموة ع ق م مماوس علر‪ٙ‬م م ممر م مموع علوم م م ‪ ،‬دا م م ض م ممفن ُ‬
‫ع ؾيع‪ ٙ‬عذع توعٕر له َ ل َٕ هل ع علشغمر علر‪ٙ‬ممر ٍنمم علومم س تقما صم عملنفموة‬
‫عٍ ع ؾيع‪ٍ ٙ‬نم حض ل ع فٖم علفص م ممؤثر ‪ٞ‬م م علفص م ع ؾميع‪ٙ‬‬ ‫ع َو‬ ‫علر‪ٙ‬مر‬
‫مموع علوم م ٍنممم ٕ ٍ م تٖ ٍ م يممم عصممه ا ٌ علوم م ممُ مموع ع َ و م ي ح ممث لممفا‪ ٟ‬علدي م م‬
‫تمموٕ اام ع‪ ٝ‬م م علي‪ٚ‬م َ م علغممٖ ٕ فم علدفم ع ‪ٚ‬ي م عمممم ضممفلي علومم اس علفص م فم‬

‫‪147‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫مموع علوم م للف ممٗ ٍ م علفص م ف م ع ي ممم عص ممه ا ٌ ع َ و م ‪ٕ ،‬إ م ل م رعٍ م س ت‪ ٠‬مموس ي ممم‬
‫‪13‬‬
‫ا ل‬ ‫ٍا ه ٍنم ع وفوٍ ٍي علفص‬ ‫الاصه ا ٌ يا َ و ت ت رر تؾ ٓ عصه عت‬
‫لت م ل علفص م فم صفمموة علومم ٍنممم ضممفوم س ي لهام تممياإ ع ضم ول ٍم عملنفمموة م ع ؤصضم عمممم‬
‫علٖر ل ‪ ،‬ح ث تتضم وع ع َ و ذع علشغر ع ؤص بر علرصمر ياا ‪ ٝ‬م علي‪ٙ‬م فم ؽم ّ‬
‫غر عملنفوة علرص ل علٖ‪ٟ‬رم َ يع ٍ عصفليع ع ؾنين ح علفوام عل مر ‪ٙ‬مي تت َهم تم ث ع‬
‫دام ْ م ٍنممم عملنفمموة عل خ ممبر علٖممر ضممفلي علوم م م م ‪٢‬‬ ‫صم ٍنممم ذ م ا ع ؤصضم‬
‫حض م علفوعؽ م عل خ ممبر ح م م م ‪ ٢‬وع‪ ٙ‬ممُ‬ ‫دؾ م علفَ م ٍ م ماعرل ممم ي م ع ممي‬
‫الاصفق م ٕ يٕوٍ م واممر ما‪ ٟ‬م لممديم الاصممه ا ٌ علفا م م س ذ م س علدمموٍ س م علفص م م م ‪٢‬‬
‫اؽي ع ؾنين ع ٖر ع علدوٍ عون عل ر ّ ل م م ت ا هم صر‪ٞ‬م عل صمث فم ‪ٙ‬موع م الاصمت َ‬
‫‪ٙ ٢‬ياع عل صث الا دم فم رح م الاصمه ا ٌ ث يلام ضمفوة علفص م موع ع َ و م علدوٍ م‬
‫عل مر تلف ممٗ م س مموع ضممهلئ علممر علَم ل م م ضممفلي علومم غمم‪ ٠‬عممر فاي م فم مموع‬
‫ع امم م عٍ م م تصا م م م م س م ال م م اص م م ل واهم م الصتغ م م ا تصٖم ممس َدم ممو ت‪٠‬م مموم ا وا م م‬
‫وع‪ٙ‬ممٗ صممي ‪ ،‬دا م تلف ممٗ م َ م علفص م ف م ع مموع علف ام م عل ممر ال تصا م فمميل عص م لنممرٔ‬
‫وم مرعٔ‬ ‫م ممر ي م ع مموع إلاٍ م ‪ ٕ ،‬ممر مموع فص م ل م عال ضممر فم عال م س عله ‪ ٝ‬م ٍنممم ص م‬
‫و ممرة ‪ٝ‬ص لم م ع مموع إلاٍ م م علض صم م حم ممر لم م ‪ٝ‬ر س علومم م إلاٍ م م علض صم م َ ممو عمم ممم‬
‫ؤصضم تقممٖ ٍ يلم ‪ٙ‬ممياع م علمميٍم علفا‪ٟ‬م س‪ ،‬يم ذم ا ع مموع تصفم إ م يممم‬ ‫ٖ م اصمما‬
‫له م تفص ممو‪ ٢‬ي ممم‬ ‫عص ممه ا ٌ ع َ و م ‪ ٙ‬م إلا ف م ا ح م ا ف م علفص م ع َ وج م له م ا ع مموع ٕا م‬
‫لف ٖ م م تؾ م م ضم ممفلي علوم م م م م وعٕ م م‬ ‫الاصم ممه ا ٌ عمم ممم ع غم ممر لفواه م م ع لم مميلولوا‬
‫عل صممث وعاه م يممم الاصممه ا ٌ م مموع علوم م علَ ا م ٕ ممر ٕ م َ و ت م غممه ل ٕيل م عون ل م‬
‫ع وف مموٍ ‪ ،‬م م ث ممم ٕ ممإس ‪ٙ‬وعٍ ممي م م علد ع ممرم عل ممي ام عملن‪ٟ‬ام م ض ممفو ٍ ومر حم م‬
‫علَ ا ال ت مي يمم الاصمه ا ٌ ؽمَو ح م ‪ ٢‬الا ف م ا ع َ وجم عل صمث صموة تموٕ علي‪ٙ‬م عل ز م فم‬
‫ع ف‪ ٚ‬علوعؽٖ ع ٖر ع عل‪ٟ‬غٖ‬
‫‪ 3 / 1‬التوجهات اليوعية وأظكال التحيس على الويب‪:‬‬
‫علفق س تمواه س م ثمم لتغم‪ ٠‬علفل م فم‬ ‫لرت ه علفص عؽن ح ٖهو واو ٍ ‪ ٙ‬ع ‪ٚ‬‬
‫ٍممم علممر ف م وعاه م عل مرع ع ‪ ٚ‬م ص ل م َسمممسا ‪ ٠‬لٖ م علض م مصا م علفص م ع فقمما ف م مموع‬
‫َ و م علوم م ضممفوم ٍممي تلف ممٗ م س علديل م علؾمميع ف م ٍنممم عمم‪ ٠‬ل م س علمميٕ ٌ ٍ م اه م‬
‫علدي ممر فم م ممب ض ممفوم ت ‪ ،‬ممر اع اض ممفوة ع د ٕضم م ع ‪ ٚ‬م م عل ممر لصفم م إ ‪ٞ‬م م م ممرٔ ا ْ م م‬
‫تواه م ٍنممم عل مرع علنممرٔ الا ممر‪ ،‬ذممو م ل‪٠‬مموس ٍ م ع م ن م ٘ علفد م ٕط علف م ا إلاٍ م ٍنممم‬
‫فاَ م م ٕ‪ ٚ‬م م لن َ م م علم ممي ا م م ‪٢‬‬ ‫علوم م م ‪ٙ‬م ممي حا م م م مموع علوم م م ؾ م م ؿ ذ م م ا ع ضم ممفوم‬
‫علفلؾممؿ ع فقمما ف م صفمموة مموع علوم م ي ح ممث لصا م عملنفمموة إلاٍ م م تد ٕض م ف م ‪ٙ‬ممياع‬
‫علفم م ث ٍنم ممم علم ممر علَ م م ‪ ،‬دا م م لصام م عملنفم مموة علض سم ممبر فم م ّ ل ف م م علديل م م علفقم م م ممُ علف م م اع‬

‫‪148‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫علض صم و ممرة‪ ،‬م ثممم ٕم س ضممفوة اام علفص م علدمموي فم مموع علومم لفم ب م م َم عملجم ‪٢‬‬
‫‪ٙ‬ممي ع فدَم يممم عصممه ا ٌ علومم ٍم علممي و‪ ٢‬فم ذم ا علمميع ر‬ ‫علرصم ل عل ممر تصا هم م ع َ و م‬
‫َ ممي تلؾؾ ممه علف م ا إلاٍ م ٕق م ٍ م ع فٖ م علف‪ٚ‬ض م م ع ر م ٍن ممم تواه م ليلولوا م‬
‫ص صم ‪ٙ‬ممي ع صؾممر ممي علفلؾممؿ علف‪ٚ‬ضم م لممديم الاصممه ا ٌ فم علفلؾممؿ علدمموي علغمم‪ٟ‬ن‬
‫ع َرف وع َ و علوم ّ س يم الاصه ا ٌ ٍ يل عونٖ و ٍنم ذ ا عون لم فم عل دم علَام‬
‫ف م علو‪ ٙ‬م عل م تافن م ‪ٙ‬وعٍ ممي ال م ا اوٍ م مموع ع َ و م ع واه م ع فص م ‪ٍ ،‬نممم ذل مم‪ ١‬ثا م‬
‫ْ لم فم ٍا م عل صممث الاصممه ا ٌ‪،‬‬ ‫صم و س م س م اع علفص م عل‪٠‬م فم صفمموة م ع َ و م‬
‫عون ل ع ن ‪ ٚ‬ل دي ُ ذ ا ع وع‬
‫‪ 1 / 3 / 1‬التوجهات االيديولوجية‪:‬‬
‫تف ممياإ ل مموعس علفص م م عل ممر تؾم م ٓ مموع َ و م م علومم م صضم م م َم م عملنف مموة علم م تفق مماد ذم م ا‬
‫ع مموع ‪ ،‬ح ممث ليهممر علفص م م ٗ اا تم فم عملنفمموة علَ‪ ٚ‬ممي ولمميلولو ممرّم ‪ٞ‬وألم مموع تصام‬
‫َ و م واه م ن َهل م ‪ ،‬تٖض م ذل مم‪ ١‬س عملنف مموة علَ‪ ٚ‬ممي ول مميلولو ص دؾ م ٍن ممم ع مرر‬
‫ٕ‪٠‬م م اا تٖضم م اوع م م علَ‪ ٚ‬يلم م علٖ‪ٟ‬رمم م عملخؾؾم م س عوخ مموـ فم م اوع م م تل ممؿ يرعرلم م م م‬
‫علَ‪ ٚ‬ممي ول مميلولوا و ممرة‪ٕ ،‬شغ ممر علم م ع علٖ‪ ٟ‬ممر ذدم م ذ ممم م م ح ممك وٕ‪٠‬م م ا علَ‪ ٚ‬يلم م‬
‫وليلولوا م ع ‪ ٚ‬م ‪ ،‬م ثممم ٕإ م ال لا‪ ٟ‬م َ م ذ م ا ع مموع م فص م ل‪ ٖٟ‬م س لن مم‪ ٍ ٛ‬يل م مموع‬
‫فلؾؾ م ف م م ‪ ٍٚ ٢‬ممي عم م ا لمميلولو لؾممؿ ٍنممم ذلمم‪ٕ ١‬ممإس ‪ٍ ٙ‬ممي ‪ ٙ‬ف م لا‪ ٟ‬م عل د م‬
‫ٍ يلم تفايم فم س علفص م ال لفايم فم عملنفمموة عملخؾممؿ ع فقمما ملجم ‪ ٢‬م ‪ ،‬م ع م ص لم ممث ٕ‪٠‬م ا‬
‫ذع توام م فقماد فم صفموة لتدم ‪ ٢‬وفموٍ م ممر م ‪ٝ‬نم اام لمموعس علفص م ٕففايم فم مموع‬
‫عممر تفقما ع ‪ ٚ‬م ع د ‪ٙ‬غم حممك ٕ‪٠‬م ا ممرة تفقم‬ ‫ع َ و م عل ممر تصام ٕ‪٠‬م اع تواهم‬
‫َه م م مه ت م م ٍن م ممم ذل م مم‪ ١‬س غ م ممر علدؾ م مموؼ ع ‪ٚ‬يص م م ع ف م مموس علغ م م اح له م م عل‪ٟ‬ف م م علَ‪ ٚ‬يل م م‬
‫عملنفومم م ع اي م م ام ممر ع ممر ٍ‪ ٚ‬يلم م ال َ ممي اا َهم م مموع ع فص م م ‪ ،‬م م ث ممم ٕ ممإس َ م م ي ممم‬
‫الاص ممه ا ٌ ممُ ذم م ا علدوٍ م ل‪ ٠‬مموس ٕ‪ٚ‬م م لن م لؾ ممؿ عحف ام م َ و ت م ع ممر م م ا م م‬
‫ض ممفلي علدي م ‪ ٕ ،‬م م ‪ ٙ‬م ا م ي ممم الاص ممه ا ٌ س ض ممفيي ؾوؽ م ٍ‪ ٚ‬يل م ليلولوا م‬
‫اوٍم م علدفم م ع فؾ م ا م م ‪ ٢‬وف مموي م م ذدم م تق ممَٗ ٕرفم م تص م م ي ممم‬ ‫لؾؾم م ف مما‬
‫الاصممه ا ٌ ت م ا مموع علوم م ذع عملنفمموة علَ‪ ٚ‬ممي صمموع ‪ ٞ‬م س ذلمم‪ ١‬علفص م فَا مميع ف‪ٚ‬مميلم لوم م‬
‫الاصفيٍ له ا ع موع ‪ٞ ،‬م س ّ م فَامي مإ اعإ ذم ا ع موع ن م فم صم ٘ فم ضمه اَ ‪ ،‬وعصمن‬
‫علوعؽ ممٖ عل‪ٟ‬غ ممٖ له م ا ع مموع ممُ ٖ ممر ع الاحف ا م ع وف مموٍ ض ممفلي‬ ‫غ م عل‪ ٠‬ا م‬
‫علدي‬
‫‪ 2 / 3 / 1‬التوجهات االقتصادية‪:‬‬
‫تا‪ٟ‬د م علوم م ‪ ٝ‬م ل ان لَ م الاصممفليع إلاٍ م ع َرف م م علفٖممو٘ ٍنممم يرعرل م م علصممنٗ‬
‫علف ٖ م ز إلاذعٍ م ي ض ممف‪ ٚ‬علَ م لم الاس و م ا م م ‪ ٢‬عل م علر‪ٙ‬ا م م ٔ إلاٍفا م ٍن ممم ع‬

‫‪149‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫ص م إلاٍ م و ممرة ل م ط ذ م ع و ممر ْرم م ‪ٞ‬مموس عل م علر‪ٙ‬ا م الاس تصا م علشسممخ علر‪ٙ‬ا م م‬
‫م م اع م م ؾ م م لشغم ممر عليٍ ل م م‬ ‫ص م م إلاٍ م م علفوعؽ م م م م س علد م م ش‪ ،‬ا م م ل َ م م م م علوم م م‬
‫إلاٍ م م علف ام م م عل م ممر ضم ممفلئ علوؽم ممو‪ ٢‬عل م م ‪ ٝ‬م م ٍم ممي ا‪ ٟ‬م م م م علد م م ش‪ ،‬تصم ممرـ عم ممر‪ٞ‬‬
‫إلاٍ م ٍنمم علشغمر فم مموعم علف امُ و‪ٝ‬نم غم ذي إلٍ الم ‪ٙ‬ممي ّمس إلاٍ م علهم م ل ضم ُ‬
‫علف ام م م م م علوم م م يم ممم عصم ممه ا ٌ ع َ و م م ٍنم ممم ا م م ل ث ث م م ي له م م عٍفا م م عم ممر‪ ٞ‬عليٍ ل م م‬
‫علف امم ٍنمم عصمفليع وع‪ٙ‬مُ علومم علدوٍ م إلا امم عله ٕيل م وع‪ٙ‬مُ علفوعؽم إلاافام ي ) لشغممر‬
‫عٍ ال م ح ممث لرت ذ م علَيلممي م ضممفلي علوم م اّرعفممهم ع َ و ت م علدوٍ م ‪ ،‬ل م ط و ممر ذد م‬
‫عال ل اوع‪ٙ‬مُ و‪ٝ‬نم زمم ا ام ل َ هم لقم و ٕممر حيم فم ترت م علدفم ع ضممه اَ ع م يممم عصممه ا ٌ‬
‫م علممداه عليم لإلٍ م علف امم ٕ فايم فم فممُ إلاٍ م علف امم ٍنممم صر‪ٞ‬م عل صممث‬ ‫علومم‬
‫لهم عتل ذذم ‪ٝ‬ادؾم لإلٍ م علف امم م م ‪ ٢‬علَممرـ‬ ‫ذعالم علهم م ل ضم ُ ع دف م م‬
‫ٍنممم ؽممٖص ال عملخف ٖم ‪ ،‬ذلمم‪ ١‬س علفَممرـ لَا م عل صممث علفم ث ٍنممم ٍممرـ علدفم ع ضممه اَ‬
‫ضمفلي يل ‪ ،‬ع ام ح لهم ذدم ‪ٝ‬صم ‪ ٢‬م ي ع وع‪ٙ‬مُ عل مر تصؾم ٍنمم ‪ ٚ‬م فمُ إلاٍ م ٍنمم ؽمٖص ال ‪،‬‬
‫ح ممر ل م ‪ٝ‬ر س ا ش ع م ‪ ٢‬علف م ا لغ ممر‪ ٞ‬ي ممم الاص ممه ا ٌ َفا ممي ٍن ممم ا عٕ ممي عليٍ ل م الاٍ م‬
‫يم الاصمه ا ٌ‪ٙ ،‬مي من ت‪ٚ‬م امر ع‪ٙ‬فؾم ل‬ ‫علف ام ‪ٝ‬اؾيا ل ر م لؾ عمم ض ‪%95‬‬
‫ٍممي س مجممم إلاٍ م علف امم ٍنممم صر‪ٞ‬م صممث علومم فم علَم ‪ 2007‬ؽم عمممم ‪ 7‬صم َ م اع‬
‫الا‪ ،‬ذممو م لٖضممر َم ىم ع د ٕضم ع َ و ت م فم ؾم ؿ عل صممث الاصممه ا ٌ لفممدَ‪ٟ‬ط ٍنممم ا م‬
‫لف َ م ال ٕ م علغممر‪ ٞ‬إلاٍ م عله م م علف م ا ٍنممم صر‪ ٞ‬م‬ ‫‪ٝ‬ن م ٍممي م ضممفلي علوم م‬
‫عل ص ممث‪ 14‬لَم م ذم م ل علدانم م س علضم م ‪ ٚ‬س ذام م و‪ٙ‬م م فم م علفَ م م ٍم م علفص م م علف م م ا علفواهم م‬
‫ع ياا م م ف م م‬ ‫إلا‪ٙ‬فؾ م م ل ملنر‪ ٞ‬م م عل صم ممث ح م ممث ال تم ممؤثر ذ م م ا إلاٍ م م علم مموعا ف م م وع‪ٙ‬م ممُ علوم م م‬
‫مُ علدفم ع ضمه اَ علفم ث ٍنممم‬ ‫ؽمٖص صممر‪ ٜ‬عل صمث ٍنممم ٍا م عل صممث الاصمه ا ٌ علفمميع‬
‫ترت ل م م ف م م علدف م م ع ضم ممفيٍ علم ممداه علي لم ممث ذم ممو علفص م م عوجن م م ملنر‪ ٞ‬م م عل صم ممث ع فاي م م ف م م صم ممث‬
‫عصممه ا ٌ إلاٍ م علف ام م ذعال م ي ح ممث لفوا م ضممفلي و علوم م ملنر‪ ٞ‬م عل صممث ف م الاصممفَ‬
‫ت ام لو س ع‪ٙ‬فد رل ‪ ،‬ثم لفَم ىم ضمفوة علفص م علف م ا اافم ذدم‬ ‫عل صث ٍ ص ُ دف‬
‫ف م صر‪ ٞ‬م عل صممث م س تقممُ عملنر‪ ٞ‬م ترت م ض م ‪ ٚ‬ممدم عممر‪ ٞ‬ت ام م ص م َ َ ىل م ترت م ٍنممم‬
‫فمما ‪ ٙ‬ام علدفم ع ضممه اَ ‪ ،‬ذممو م لمميٍم توا م ضممفلي علديم دممف صممي ع صم َ َ ىلم ‪،‬‬
‫علف م م ا صم ممفليع ٍا م م عل صم ممث‬ ‫م م ل‪ ١‬ل‪٠‬م مموس ي م م الاصم ممه ا ٌ ذعت م م ‪ٙ‬م ممي لَ م م اع ف م م عله م م‬
‫الاصممه ا ٌ ذعال م حر ل م ‪ٝ‬ر ذد م س ‪ٙ‬ق م ل علف م ليٍ ل م علف ام م لممديم الاصممه ا ٌ تاي م تصمميل‬
‫م ع م يممم الاصممه ا ٌ عل ممر تصؾ م ٍنممم ‪ ٚ‬م عليٍ ل م الاٍ م س ٍ م علهوعتممٗ علد‪ ٚ‬ل م عوخ وم م ‪،‬‬
‫مموع ع َ و م عل ممر ت ش م علفدم م علغممرر ملخ م مر‬ ‫دا م لممي ل ف م ‪ٙ‬وعٍممي ال م ٍغ مرع علياعص م‬
‫‪15‬‬
‫ذ ا واهس علض ُ ٍنم ح ضفلي يل‬
‫ُ وع‪ ُٙ‬علومم فم ‪ ٙ‬ام علدفم ع ضمه اَ ي ح مث‬ ‫ل‪ٚ‬ي ت‪ٚ‬د يم عصه ا ٌ علوم لَ علفَ‬
‫تف م ر رعت م الاصممه ا ٌ ع ف‪ٚ‬ي م م لمميُٕ ‪ ٚ‬م عونؾممو‪ ٢‬علوؽممو‪ ٢‬له م ا ع رعت م ٕ ممم تلٖ م َممك‬

‫‪150‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ي ممم الاص ممه ا ٌ ذل مم‪ ١‬م م ف ممَف تصم م ٍد مموعس مم م فم م عاهم م ٍ ممرـ علدفم م ض ممم ‪sponsored‬‬
‫‪َ ،matches‬ممرٔ ذ م ع إلاا مرع فم ٍا م الاصممه ا ٌ عله ت م ع م علدي م فصيلممي ع ضممفوة ع مميٕوٌ‬
‫‪ٚ‬ممي ‪ paid placement‬م ثممم ٕ م لفص علف م ا ذدم ل م ط فَ ‪ٚ‬م ؾممٖ و‪ٙ‬ممُ ع َ و م ‪ ،‬ع ا م‬
‫لفَ مم‪ ٖ ٟ ٛ‬م علفَ م ممُ وع‪ ٙ‬ممُ علوم م علرص ممو ع فصؾ م ٍ يل م ‪ ٚ‬م علف ممي ف م ترت م تصيل ممي‬
‫ض م ممفوة علَ م ممرـ م م ع ض م ممفلي س عس ي م م ذ م م ع علفص م م ع م مميٕوٌ ‪ ٚ‬م ممي ل م ممم ل‪ ٟ‬م م ض م ممه ي ع ت م م ا‬
‫ض م ممفلي صر‪ٞ‬م م م عل صم م ممث ي ح م ممث ارمم م م اعصم م م ٍم م م ‪ 2002‬ث تم م م س عحم م ممي م م م ‪ٞ‬م م م ايَم م م‬
‫ض ممفلي س َ مموس ح‪ٚ ٚ‬م م علدفم م يٕوٍم م ع ‪ ٚ‬م م ‪ٍ ،‬ن ممم ذل مم‪ ٕ ١‬ممإس علْ ل م م م م ض ممفلي ي ممم‬
‫عصه ا ٌ علوم لفَ وس ُ ‪ ٙ‬ا علدف ع ضمه اَ لي‪ٚ‬م فم وفموٍ هل ٍرفمه ٕ‪ٚ‬م مية عتؾم له‬
‫فاممُ ذ م ا علياعص م عمممم او م عٍ م توف م م يممم الاصممه ا ٌ ي م‬ ‫وفمموٌ ‪ٙ‬ممي ع م ا ‪ %80‬م‬
‫ذ م ا و مموا علف ام م ضممفلي ‪ ،16‬م ت‪ٚ‬د م س علفَ م ممُ ع وع‪ٙ‬ممُ ذع علفَ م علف م ا فلؾ م ؿ‬
‫ٕم م لهم م ا علدفم م ‪ ،‬عال ٕ ممإس ض ممفلي عل ممديم لق ممَوس لف ممٗ علدفم م فم م م ‪ٚ‬م م علدفم م ع قم م‬
‫‪ٞ deceptive advertising‬وأل م م توفم ممُ ٍام مميع ْم ممرـ عله م م م ل م م ط ْ م مرعـ إلإ م م الاتؾ م م ‪٢‬‬
‫وفمموٌ لممم ل‪ٚ‬فؾممر علفص م علف م ا لممديم الاصممه عٌ ٍنممم عوهجممس ع ض م ‪ ٛ‬رع‪ٝ‬ممس ف‪ٚ‬ي م ف م علدف م‬
‫ع َر فم ‪ ،‬ع ام ع فممي ذلمم‪ ١‬عمممم ٍام ر م إ علسعحممٗ ‪ spiders‬فم صممر‪ ٜ‬عل صممث ص ممث تؾم عمممم ‪ٝ‬غممٗ‬
‫ضفوم ف وع‪ ُٙ‬الا ه م لمم ت‪ٟ‬م ل م ع علسعحمٗ ‪ٙ‬ميا ٍنمم علوؽمو‪ ٢‬عليلم علفد‪ ٚ‬م ٍم‬ ‫ؽٖص‬
‫َا‪ ٚ‬ف ‪ٙ‬وعٍي ال لن م ى م مرع علسعحمٗ َام غم‪ ٠‬ممم ذع م س توا م َامي‬
‫تصيلمي ضم ا م وع‪ٙ‬مُ َ ىلم ‪ ،‬ذمو م ثمم نم ا ٍدممي علفَ م مُ ع و‪ٙ‬ممُ ع يٕوٍم ‪ sponsored‬ح ممث‬
‫‪17‬‬
‫َه س ّ ذ‬ ‫تل ٗ اا علف‪ٟ‬غ ٗ اه علفَ‬

‫شكا (‪ )2‬اأىجا مدفووة اإلاقابا ألتر ي ف هجا هظم الاسترجاع‬

‫‪151‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫وج م م ر ام ممو علض م م ُ ع َ دم مموس ٍىل م م عمم ممم صر‪ ٞ‬م م صم ممث علوم م م ي م مرع ل م ممي ا إلاٍ م م إلاٍ م م عل م م‬
‫ع‪ٝ‬تضمممف صر‪ ٞ‬م عل صممث ل‪٠‬وأل م عاه م علوم م ف م علفَ م ممُ ع ضممفلي س‪ ،‬ذ‪ٙ‬ممي ‪ٝ‬ض م ل ذلمم‪ٙ ١‬مميا‬
‫‪ ٝ‬م ٍن ممم علوؽ ممو‪ ٢‬عم ممم ع ض ممفٖ يل ي مرع لوص م مهل م س مموع علوم م ت م عحف ا م الم ع َ و ت م‬
‫ي مرع له م ع علممي ا ٕ‪ٚ‬ممي لَ م عملنر‪ ٞ‬م علممي ا إلاٍ م الات م ا صممو عله م م م له م ل ض م ُ ع دف م‬
‫ع ل علٖ‪ٟ‬رم ‪ ،‬تنوا ذ ع علمي ا عممم اام علهم ع صر‪ٞ‬م عل صمث ل‪ ٚ‬ام علف امم علتضموم‪ٍ ٚ‬نمم‬
‫م ثممم‬ ‫حضم ل عل‪ ٚ‬ام ع َ و ت م ع دومم ونٖم و ٍ يلم فم ع هم عس َ وجم صممث مموع ع َ و م‬
‫ٕ‪ٚ‬ممي ة ذلمم‪ ١‬علممي ا علف م ا عمممم مم‪ ٛ‬ؽممٖ علفص م علوع ممن ف م عصممه ا ٌ مموع ع َ و م ‪ ،‬عؽ م ِ‬
‫صر‪ٞ‬م م عل ص ممث ؾم م ْ علفا م م م م س علدفم م ع ض ممه اَ ٍن ممم حضم م ل اوع م م عله ت م م ٕ‪ٚ‬م م ل ؾم م‬
‫ع وفمموٍ ي ح ممث ت‪٠‬مموس و لوم م ف م ٍممرـ علدف م مموع ع َ و م ع يٍو م تر م م ‪sponsored‬‬
‫‪18‬‬
‫‪materials‬‬
‫ٍا م م ي م ممم عص م ممه ا ٌ علومم م م ٍن م ممم عص م ممفصيع ت‪ٚ‬د م م إلاٍم م م س عله م م م ضم م م لر م م ل‪ ١‬لف م ممٗ‬
‫علفنم ممواع ع ضم ممفصيث عل م ممر مم ممر ٍنم ممم ا م م ‪ ٢‬علوم م م و ‪ ٢‬علي م م علي لم ممث ي ح م ممث م ممي يم ممم‬
‫عصممه ا ٌ علوم م إلٍ م علي ف م ٍنممم ؽممٖص ال ح دا م ‪ ٞ‬م علوم م َفاممي ف م ا ه م و ‪ٍ ٢‬نممم ش م‬
‫لفَ مميل علفصرم ممر م ا م‬ ‫س ت ممي‬ ‫ع وع‪ ٙ‬ممُ ّ م علفٖ ٍ م عل ممر َفا ممي ٍن ممم ت‪ ٚ‬مميلم ع َ و م‬
‫ضممفلي يل ‪ ،‬ذممو م يم علغمم‪ ٠‬و مم لَا م علهم م علف م ا فم صر‪ٞ‬م عل صممث ال ف‪ٚ‬م ‪ ٢‬ليج م‬
‫علي م ل وم م حرؽ م ي ممم الاص ممه ا ٌ ٍن ممم علفٖ ٍ م ممُ ض ممفلي علوم م م م ‪ ٢‬م عملنر‪ ٞ‬م‬
‫علؾممٖص عل خؾ م ‪ٙ‬ممياع علفممي م‬ ‫و ل م ت‪ٚ‬مميلم ممي ل اضممفلي س ي م ع غ م ع ممي‬
‫ل هم م‬ ‫علشغ ممر الال‪ٟ‬ه م علٖ ممر ‪ ،‬ذ ممو م م ض ممفلي ي ممم الاص ممه ا ٌ ‪ٝ‬ادؾم م ت ام م تن مم‪ ٛ‬م‬
‫حا عله م ل ض ُ ع وع إلاٍ ‪ٕ ،‬ق ٍ ىهوا علفص علف ا حم س عامرع ٍا م عل صمث فم‬
‫‪ٙ‬وعٍممي الم ص ممث ت َم ؽممٖص ال ممي ال ؽممٖص عوخممي علر‪ٙ‬ا م ع ف حم ٍ يلم فم ‪ٚ‬ي م‬
‫له م ع مموع إلاٍ م علف ام م ٍنممم عوج م الا ممر‬ ‫علدف م ع ضممه اَ ف م ٍا م عل صممث قمماد‬
‫ٕممإس ‪ٙ‬ممياع علشغممر علفصرمممر ع ادوحم ضممفلي يممم الاصممه ا ٌ ‪ٟ‬دم اممن ل علفواهم علف امم‬
‫م ٕمرع ‪ ٝ‬م ضمموم‪ ٚ‬م ع غم علؾممٖص عونضم عليٍ م إلاٍ م ‪ ،‬ام ل َم ؽممٖص‬
‫م ذع ‪ ٙ‬ا م عص ممه ا ٍ‬ ‫يممم الاص ممه ا ٌ عل ممر ل ممفم ت‪ٟ‬غ م ٖه ف م ‪ٙ‬وعٍ ممي ال م دؾ م عٍ م‬
‫ع م يم الاصممه ا ٌ حممر ل م ‪ٝ‬ر س يممم عصممه ا ٌ علومم اممر ف م ت م ا علفنممومر ضممف‪ٚ‬ر علفصممو‪٢‬‬
‫م يممم عصممه ا ٌ ‪ ٙ‬ا م ٍنممم َ وج م مموع ع َ و م عمممم وع م ا‪ٙ‬ا م ت‪ٚ‬ممي علَيلممي م عوخممي‬
‫‪ٙ‬د مموع علفوعؽ م الاافا م ي ٕق م ٍ م اذ م ف م عص ممه ا ٌ‬ ‫ع َ و ت م علر‪ٙ‬ا م ممي عونض م‬
‫ع َ و م ‪ ،‬ذممو م زع فم ‪ٙ‬ممياع علهم م عليٍ لم علف امم فم لف ممٗ عوخممي عل ممر ت‪ٚ‬ممي ه وع م‬
‫‪19‬‬
‫يم الاصه ا ٌ‬

‫‪152‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬

‫شكا (‪ )3‬ؤلاو هات اأتر ي ية ألسلع وا بوابات هظم الاسترجاع‬

‫‪ 1 / 2 / 3 / 1‬التحيس لرعاة البحح ‪sponsored search bias‬‬
‫َٕ م صر‪ٞ‬م عل صممث علغمم‪ ٠‬إلاٍ م ع فاي م فم علرٍم علرصمما س ‪ sponsors‬فمموٕ ‪ٙ‬مموع م ضممف‪ٚ‬‬
‫ملجاوٍم علدفم ع ضممه اَ فم عل صممث تلؾممؿ لهممؤال علرٍم ‪ ،‬ت‪ٚ‬ممو علٖ‪ٟ‬ممر ذدم ٍنممم صم ش علمميُٕ‬
‫‪ ٚ‬م علسمم ا ‪ pay per click‬لم ط علفَ م ع رمر ٍنمم علَمرـ م‪ ٛ‬ع ن م ٌ لمية ضمفلي علديم‬
‫لٖم الا ت م ا ٕ‪ٚ‬ممه لضم ُ ع َم ٍىلم ي ح ممث لفصممي ‪ ٚ‬م إلاٍم س اٍ لم عل صممث ٕ‪ٚ‬م مرع زمم ا‬
‫و‪ٙ‬ممُ ع َ م علممي و‪ٍ ٢‬نممم علض م ُ ع َ د م ذ م ع علغمم‪ ٠‬حممي ص م و س م ص م ل اٍ ل م عل صممث ف م‬
‫يم ممم الاصم ممه ا ٌ‪ ،‬لَ م م ‪ ٙ‬ه م ممم تص م م ع م م ا م م علدي م م ل ض م م ُ ع م مموع ع َ د م م ف م م عاه م م علدف م م‬
‫علدف ع ٖؾ له ٍم ‪ ٙ‬ام علدفم وص صم‬ ‫ع ضه اَ ي ح ث لاي عصف‪ ٢ ٚ‬عل‪ ٚ‬ا ع َر ف‬
‫ع ضممه اَ تش يلم ا م م علدي م ضممفلي غم س ذم ا علدف م عات مهم وج م علف م ا إلاٍ م‬
‫ل دي م م ‪ٕ ،‬ا م م ع م م ٕ ضم ممفلي لف م م ه ‪ ٝ‬م م ا عمم ممم ‪ ٙ‬ا م م علدف م م و م ممرة ‪ٝ‬ا م م م م لمفَم ممي شف م م‬
‫ٍم ممم عوج م م علف م م ا ٍنم ممم حض م م ل وذا م م ع وفم مموٍ علؾ م م‬ ‫ع ضم ممه اَ ٍ م م ؽم مما علفص م م‬
‫اوفوٌ عل صث وص ول علي ذمو و‪ٝ‬نم م ل فص م علف م ا ٍنمم حضم ل عون لم ع وفموٍ‬
‫ذمو عوجاممُ م س فم علرٍم ع يٍو م ت امم علدفم ع ضممه اَ ٕ‪ٚ‬م ل ؾم اوفمموٌ عل صممث‪ ،‬ل‪٠‬وألم‬
‫ت م ‪ ٠‬م ف‪ٚ‬ممي ف م علَممرـ‪ٕ ،‬ممإس ف م عل صممث ع يٍو م ضممفصوذ ٍنممم ع ت م ا عذفا م ضممفلي‬
‫ّ ذ ‪ ،‬ذو لرٕمُ سمم ٍمي زم اعالم ممدَ‪ٟ‬ط َم عز لم علن م ع ‪ ٚ‬م فم ٍرفمه‬ ‫علدي ‪ٝ‬ن‬
‫م علرٍ م ٍنممم ذلمم‪ٕ ١‬ممإس ثا م عت م ذ س لممية اٍم عل صممث ٖضممهم ل يٍ ل م ٍم دف م الم لفاممي س ف م‬
‫ال ‪ :‬علَ ممرـ ع ‪ ٠‬م ذ ممو اي م اوٍ م إلاٍ م عل ممر ض ممهلئ ح م ع اْرعٕ م تؾ م عم ممم ع رت م ‪،‬‬
‫ث م ‪ :‬علَممرـ علضم ي ذممو إلاٍم س ع ممرت ه ن َم وفمموٌ عل صممث ممية ؽم ف لدفم ع ضممه اَ‬
‫ع فوعٕ‪ ٚ‬الاحف ا ع وفوٍ ٍنم ذلم‪ٕٚ ١‬مي َمي ت لشم صم ل علَمرـ علفاي م إلاٍ م‬
‫دف م علرٍ م ٍنممم عاه م ي ممم الاصممه ا ٌ‪ ،‬ذممو م عصممفت ُ ممي اا س تتدمموٌ مل م عله ت م علٖ ممرز‬
‫‪ ranking mechanisms‬ع علديم ٍنم ع م م م م م م م م م‪ ٢ ٠‬ث ث ‪ ٞ‬لف م ‪-:20‬‬

‫‪153‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫ال ‪ :‬هملوج الا لرادات ‪ ٕ : Revenue Model‬م َام علديم ٍنممم تلؾم ؿ امس م عاهم ٍممرـ‬
‫علدفم ع ضممه اَ ‪ ٙ‬ؽممر ٍنممم ٍممرـ فم اٍم عل صممث فم علديم ‪ ،‬ام ل َم ضممفلي علديم ٍنممم‬
‫َممرـ علدفم فم ذم ع عوجممس دم ٍنممم الاصممه ا ٌ ٕ‪ٚ‬م‬ ‫اعصم لهومم علف امم إلاٍ م لهم ا علدفم‬
‫ل اؾممنين ع فؾ م اوفمموٌ عل صممث مصتض م ي م الاصممه ا ٌ عل مرع ع ذ م ا علدف م عٍفا م ع ٍنممم‬
‫ٍممي مرع علسمم تشغم ً ذم ا علممر ع ه‪ ،‬م ثممم ٕممإس علمرع ع علديم تتد صم ‪ٙ‬ياتم ٍنممم علهم م‬
‫له ا علدف‬
‫جاهيللا ‪ :‬يأيللات اأجو للع ‪َ : Allocation Mechanisms‬فاممي ذ م ع الاص م ول ٍنممم م علدف م علف ام م‬
‫ع م اا م علدفم ع ضممه اَ ع فؾم اوفمموٌ عل صممث‪ ،‬م‪ٟ‬ام علفص م علف م ا لممديم الاصممه ا ٌ فم‬
‫ذم ا الال م ي ح ممث تاهم إ علدفم ع يٍو م لم لدفم ّ م ع ممر إ لهم ‪ ،‬ذممو م لممؤثر لقممر ا ٍنممم‬
‫ىل س َقه مقم ذ ع وص ول مل ٍا ث ث ‪- :‬‬ ‫ترت ٍرـ علدف‬
‫‪ 1‬ت‪ٚ‬يلم علَر ـ وٍنم صَرع ‪: Highest Payers at the Top‬‬
‫ٕ م ت‪ٚ‬ممو مل م عله ت م علٖممرز عٍفا م ع ٍنممم ت م ام علسم م اع ل اوع‪ٙ‬ممُ ع يٍو م ص ممث لممفم الاصممه ا ٌ‬
‫دم ٍنممم عات مهم وفمموٌ ثممم َم علفه لم ٕ‪ٚ‬م ل ‪ٝ‬نم زمم ا ح م لممفم تصؾم ع مموعا دم ٍنممم َممي‪٢‬‬
‫علسمم ا له م ا علدف م ‪ ،‬مف نممم علفص م علف م ا ذد م ل دي م ف م َاممي ت‪ٚ‬مميلم ف م ٍنممم ممرة ٕ‪ ٚ‬م لفو‪ٙ‬ممُ‬
‫علسمم فم َممي‪ ٢‬علسمم ا م له تم ٍ م م زمم علمرع إلاٍم س ّ م س ذم ا الال م تممرت ه َوع م يم‬
‫ع ع عملخؾؾ لرٍ ل ذ ا علدف ‪ ،‬ية عات م ل عل‪ ٠‬ام عليعلم ل دفم ع يٍو م ‪ ٠‬ام عل صمث‬
‫س َي‪ ٢‬علسم ا ‪ ٠‬س عله ت له ا علدف ف علدف إلااا ل‬ ‫ع واه ل دي ‪ ،‬علفٖ‬
‫‪ 2‬عوجاُ س علؾ وفوٌ علَر ـ علف ا ‪: Relevance and Bid Price Jointly‬‬
‫ح ث َا مل علٖرز عله ت عٍفام ع ٍنمم مية ؽم ل اوفموٌ تو‪ٙ‬مُ الاٍفام ع م م عملخؾمؿ لهم ا‬
‫علدفم ‪ ،‬ص ممث َممرـ علديم علدفم ع ضممه اَ عاام ال ممُ ت‪ٚ‬مميلم علدفم علف امم فم ع م ‪ ٝ‬ف‪ٚ‬ي م‬
‫فم ‪ ٙ‬ام الاصممه ا ٌ‪ ،‬ثممم لممفم عحتضم ل إلالمرع ع لهم ا علدفم ٕ‪ٚ‬م ل‪ٚ‬مرعا ضممفلي علديم فم زمم ا‬
‫عّٖ ‪ ٢‬ذ ا علدف‬
‫جاأتللا ‪ :‬اأعللرو اإلاللدفوع مق للدما ‪َٚ :Posted-PriceMechanism‬ممي علدي م عتٖ ‪ ٙ‬م ت ام م ممُ ع ممر‪ٞ‬‬
‫عليٍ ل م ص ممث لصممي علدي م ‪ ٚ‬م صممي ع ل‪ ٠‬م ‪ ٠‬م س ع ترت م م ف م علدف م ع ضممه اَ ٍدممي عل صممث‬
‫م ‪ ٢‬ذم ا ع دف م م‪ٚ‬مميا ‪ٞ‬م ‪٠‬م س فم علدفم ا‪ ٚ‬م صممي ضم ‪ٍ ٚ‬نممم علديم س‬ ‫ٍم وفمموٌ‬
‫لوٕر علدف ف ‪ ٠‬أل ع فٖ‪ ٍ ٛ‬يل ف رح علٖرز عله ت ص مث ل‪٠‬موس ‪ ٠‬ألم م س علدفم ٕ‪ٚ‬م ل َ مي‬
‫ممى ؽ ممواا لَ ممرـ علدفم م‬ ‫ٍن ممم ذل مم‪ ٕ ١‬ممإس علديم م لام م اش علفص م م علف م م ا فم م‬ ‫ع م م م لهم م ا علدفم م‬
‫ع ض ممه اَ تٖقم م ع ‪ ٚ‬م م ع م م ل َ ممر ـ علف امم م ٍن ممم ؽم م ممية الاات م م ل وف مموٌ وجا م م‬
‫علدف ع ضه اَ‬
‫‪ 3 / 3 / 1‬التوجهات الصياشية‪:‬‬
‫ل‪ٚ‬ي ع‪ٝ‬تضم يم عصه ا ٌ علوم اع عٍ لس ع ُ تد مجم ‪ٍ ٙ‬مي م صر‪ٞ‬م عل صمث م‬
‫مموع عٍ م ع ام م تفقمما علفَرمممٗ َ و م حممو‪ٙ ٢‬ق م م ‪ ٚ‬م حمميع َ ىل م ‪ٙ ،‬ممي ا م‬
‫ذ م م ع علم ممي ا إلاٍ م م ل‪٠‬م مموس صر‪ ٞ‬م م عل صم ممث علد ٕ م م عل صي م م ٍ م م ع َ و م م عل‪ٚ‬ق م م ل الا م م عل م ممر‬

‫‪154‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ذا م‬ ‫ضهليٕه ضفلي و علوم ل صمث ع ف َم لمم ل مي ا إلاٍ م ملنر‪ٞ‬م عل صمث س غم‪٠‬‬
‫فم عونمميلث لمموال عات م ل ذم ع علممي ا فواهم ‪ٙ‬قم ل ‪ٙ‬ممي للف ممٗ ت م هم م ا علم عٍ م عمممم ممرة‪،‬‬
‫م ثممم ٕممإس علر عل م عل ممر تفمد ذ م صر‪ ٞ‬م عل صممث تفص م له م ‪ٙ‬ممي ت‪٠‬مموس و‪ٝ‬ن م ؽمموال عمممم ضممفلي‬
‫علومم ٍنممم ع تغم اذم علَم لمر عملننم ملنر‪ٞ‬م عل صممث الفم ٕ عمممم ذلمم‪ٕ ١‬ممإس علممي ا إلاٍ م ملنر‪ٞ‬م‬
‫عل صمث ‪ٙ‬ممي عاتم ه غمي ضم ا علض سممبر ٍنممم ع ضمفوم س عملننم علممي م ي ح مث تمميع علممي ا إلاٍ م‬
‫ملنر‪ٞ‬م عل صممث ممُ علممي ا علض سممبر‪ٍ ،‬نممم ثممر ؾممر ا ت م ا حممسل ص سممبر ٍنممم حممسل م ممر‪ ،‬ذممو‬
‫لمط صر‪ ٞ‬عل صث يم علوم ح علي ا علض سبر عل ح اصر‪ٞ‬م عل صمث ‪ ٙ‬م ٍم علمي ا‬
‫لفص ف ٍا ع َ وج عل صمث لدؾمر ليلولوا م ٕ‪ٟ‬مر م ٍنمم حضم ل و مرة ‪ٙ‬مي‬ ‫ع َو‬
‫ؽم‬ ‫ع ف ‪ ٟ‬م ي ممم عص ممه ا ٌ علوم م عل‪ ٚ‬ممو ع مؤثر علٖ ٍ م ف م ْن م وح مميع علض ص م علي ل م‬
‫حمميع علن عٍ م و‪ ٙ‬ا م عل‪ٚ‬ق م ل علض ص م علي ل م حمميع الا فل م ف م علممي ‪ ٢‬عملخف ٖ م ٍنممم‬
‫ع مف ٔ اام وذا م بلم ع ف ‪ٟ‬م يمم الاصممه ا ٌ عل‪ٚ‬ميا علٖ ٍ م فم علفم ث ٍنمم ضمفلي علومم‬
‫توا م تٖ‪ ٟ‬م ذم ع ت م ذهم لؾ م وى ‪ٙ‬ق م ل م م م ‪ ٢‬اا م علدف م ع ض ممه اَ عل‪ ٠‬ا م عليعل م‬
‫ع واهم م عل ممر ت م م ممي ع ض ممفلي علومم م الت م م ا س م ممر ٕ مم‪ ٛ‬علفوام م علفص م م ع مميٍو م م يم م‬
‫الاصه ا ٌ‬
‫‪ 1 / 3 / 3 / 1‬حمركات البحح والىتخابات الرئاشية‪:‬‬
‫‪ٙ‬ي ىهر علي ا علض سمبر لمديم عصمه ا ٌ علومم م م ‪ ٢‬علمي ا علم لَ م صمر‪ ٜ‬عل صمث ‪ Google‬فم‬
‫الا فل م م علر صم م و رم‪ ٟ‬م م عل ممر تسع دم م ممُ عٍ مميع ذم م ا علياعصم م م م س ر ممى عون ممسل عوجاه مموا‬
‫لمي ترع م ر من عونممسل علميلاو‪ٙ‬رعم ذم ا ‪ ٞ‬شفمموس ي ح مث ميع ع من تص م يم عل صمث فم‬
‫اوام لؾم وى ذم ا ‪ ٝ‬شفمموس م م ‪ ٢‬توا م ع ت م ا ضممفلي صممر‪ ٜ‬عل صممث عمممم ضم صم‬
‫ع ر ممى عوجاه مموا م س ون مم‪ Google ٛ‬عل‪ ٠‬ا م علق مميل ع ض م له ع م ‪ ٠ٝ‬ا م عل م ‪ٚ‬ه ح م ف م‬
‫ٍا عل صث عذع ي ضفلي ‪ Google‬ف ‪ٝ‬ف م عصمم ترع م ‪ٍ ،‬نمم عوج م الا مر ل‪ٚ‬هم ر يم عل صمث‬
‫ف م اوا م ‪ ٞ‬ا م عل م لا‪ ٟ‬م س تق م ٔ عمممم عصممم ذ م ا ‪ ٝ‬دفمموس ت م ّ ل م غمم‪ ٠‬عل م ي لفصض م س‬
‫ضم ا‬ ‫ؽمموا ع ر ممن عليلاو‪ٙ‬رعم م لَ م م ع هل م عل م ذ م ا الا فل م ٖمموز عوجاهمموا ترع م‬
‫ذم ا ‪ ٞ‬شفمموس‪ ،‬اّممم علمميٍم عل‪ ٟ‬م علم حي م م ٍنممم صممر‪ ٜ‬عل صممث ‪ٙ ،Google‬ممي ٍم زعا عملن مموس‬
‫علض صم وس عممم علممي ا علَ‪ ٟ‬مبر علدم ت ٍم ٍمم تم ر ممن عونمسل علميلاو‪ٙ‬رعم علفص م ع ٖمرل علم‬
‫اَم علمميلاو‪ٙ‬رعم س لر‪ٝ‬دمموس عمممم إلاما دم س عله عدم ٍم عونغممي علفَ م لؾم وى ذم ا ‪ ٞ‬شفمموس ام‬
‫‪ٞ‬م س حممي صم ل عوخضم ا ل فل م علر صم ‪ٙ‬ممي حممي و ممر َٕ م ٕ‪ٚ‬م لياعصم ‪ ٞ‬لام ث ت م‬
‫ممية تم م ث صر‪ٞ‬م م عل ص ممث الا ه م م فم م اوٍم م علدم م س علم م ل ل ممم ل‪٠‬و ممو ‪ ٙ‬ممي ح ممي ت م م ذهم‬
‫ل فؾمموم لؾ م وى حممي ع ر ممن س اممواإ مموظ إلا م م‪ ٢‬اممو ف م الا فل م علر ص م و رم‪ ٟ‬م ٍ م‬
‫اوٍم م ‪ ٝ‬م م لؾم م وى م‪ ٢‬ا مموا دام م ‪ ٞ‬م م‬ ‫‪ ٙ ،2000‬ممي ث تم م فم م علياعصم م س الا ه م م اهم م‬
‫صم إلاٍم علف‪ ٚ‬يلم تنممرر اممواإ مموظ‪ 21‬لم ط َ مميع م حممي ل ممر ط علٖر ممبر صم ا‪ٞ‬وز علم‬

‫‪155‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫م ل ٕر ض الاتص و ا ي ص ٔ موع َ و م تصام الاصم لم علد م دم م صمر‪ ٜ‬عل صمث‬
‫عر‪ ٝ‬اوا له ع علن لم َمي عال علدم ا م ع َ و م ع رت نم اضم‬ ‫‪ٙ ،Google‬ي عصف‬
‫عل م ممر ط علٖر م ممبر ح م ممر لم م م ‪ٝ‬ر س علواللم م م ع فص م ممي و رم‪ ٟ‬م م م ال تاد م ممُ يم م م ذم م م ا ع َ و م م م‬
‫علفواه م ف م صر‪ ٞ‬م عل صممث ع ن ‪ ٙ‬م م ممي تمميع ‪ ٢‬ع َ و م ‪ ٙ‬م وس حرم م ع َ و م ‪ٙ‬ممي ‪ٙ‬ممي‬
‫ر‪ٝ‬س ع ص ‪ pew research center‬علوع‪ٙ‬مُ فم ععمدن علَ ؽما لواللم ع فصمي الا رم‪ ٟ‬م اعصم‬
‫ت‪ٟ‬غ ممٗ تد م ‪ ٙ‬مميا الاٍفا م ٍن ممم الا ه م ‪ٝ‬اؾ مميا ل اَ و م عص ممف‪ ٚ‬و م ا علض ص م عوخ ؽ م‬
‫الا فل م و رم‪ ٟ‬م عل ممر ا ممر ف م علٖه م م م س ٍ م ‪ ٙ ،2010 1992‬ممي ‪ٝ‬غ ممٖ ذ م ا علياعص م‬
‫ترعا ممُ ا و ع علف‪ ٚ‬يل م م الا ه م ي ممم عص ممه ا ٍه مو ممى عوج ممي ‪ ) 1 ٢‬ض م عص ممفليع‬
‫الا ه م ‪ٝ‬اؾمميا ل اَ و م ف م الا فل م علر ص م و رم‪ ٟ‬م م و ع إلاٍ م و ممرة‪ٙ 21‬ممي‬
‫تت ممُ عل حممث ض م الاصممفليع ف م الا فل م علر ص م و رم‪ ٟ‬م ل َ م ‪ 2016‬عل ممر عارم م ‪ ٙ‬م ذ م ا‬
‫علياعص م م ‪ٙ‬م ممي ٍ‪ٟ‬ض م م س ض م م ضم ممفلي الا ه م م الصم ممف‪ ٚ‬ع َ و م م ٍ م م الا فل م م ف م م علٖ م م‬
‫علَارمم م م م ‪ ٍ 29-18‬م م ْم م ‪ %18 %35‬م م ع وع‪ ٙ‬ممُ إلا امم م ع ممر ‪ ٚ‬م م ‪ %12‬م م ‪ٙ‬دم مموع‬
‫و م ا علف ٖ م ذ ممو م َ‪ ٟ‬ممط ممي اا َ ممي‪ ٢‬علدا ممو فم م عص ممفليع الا ه م ي ممم الاص ممه ا ٌ فم م‬
‫‪22‬‬
‫الا فل و رم‪ٕ ٟ‬ه َي و رة‬
‫جد ل (‪ )1‬وسة اسجخدام الاهترهت كمصدرألمعلومات ف الاهجخابات اأر اسية ألامريعية‬

‫صر‪ٞ‬م عل صمث عل مر غم‪٠‬‬ ‫ضف‪ ٚ‬ضفلي و علوم َ و الم لف‪٠‬وم ماعرلم ف لف ٗ عملج ال‬
‫عل‪ٍ ٚ‬ممي ع َرٕ م لنم لير ع َ و م ‪ ،‬فم عم س هممم يم الا فل م علر صم و رم‪ ٟ‬م لشضم لي لم‬
‫ف‪ٚ‬ي م م ‪ ٕ ،‬ممإس علدم م س فم م ذم م ا علي لم م لفواه مموس عم ممم ي ممم عص ممه ا ٌ علومم م لتغ مم‪ ٟ‬اهم م ي ممرذم‬
‫ت ‪ ٝ‬مميذ فم ت م ا ر ممى َ دم ‪ٙ‬ممي دصم عليلاو‪ٙ‬رعم م و رم‪ ٟ‬م ‪ٙ‬ممياع ‪ ٝ‬م ع م وذا م الصممفليع‬
‫صر‪ٞ‬م عل صمث فم عوجوع م علض صم ي ح مث ل‪٠‬موس ٕم ا٘ علٖموز فم الا فل م ّ ل م ٖم ا٘ فم م س‬
‫ض م علٖ مموز عوخضم م ا ل‪ ٟ‬م ع ر ممن س‪ٍ ،‬ن ممم ذل مم‪ ٕ ١‬ممإس ٍ مميع علد م س ّ م عملن ممي ل عل م ل ل ممم‬

‫‪156‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫لفلم م ‪ٙ‬م مرعاعذم علىلم م تايم م ذ ممئ ه ممم ا مميع ل‪ٟ‬م م ع ر ممن س الٍفام م ٍن ممم عص ممفليع توا م م ي ممم‬
‫اهس إلاٍم ل‪ٟ‬ضم حؾمي ؽموع ذم ا علٖ م تمس ع ذا م عصمفليع صر‪ٞ‬م عل صمث‬ ‫ع َو‬
‫ف م علغ م س علض سممبر الا فل م ف م علممي ‪ ٢‬عل ممر ل‪ٚ‬فؾممر عصممفليع صر‪ ٞ‬م عل صممث ٕيل م ٍنممم صممر‪ٜ‬‬
‫عثد م س ياا م ٍنممم م ّ ذ م م يممم الاصممه ا ٌ‪ ،‬ا م ل َ م عصممفا ل ذ م ا عملنر‪ ٞ‬م تص ذ م لؾ م وى‬
‫ر ممى م ذممو ٕرؽم ل فم ث ٍنممم ‪ ٝ‬م ٍممي م علدم س ّ م عملنممي ل ‪ ،‬لفوا م ماع علدم س لؾم وى‬
‫ع ضه اَ عليعٍا ع فص ل ‪23‬‬ ‫‪ ٢‬ؽٖص علدف ع َ و‬ ‫ذ عع ر ى‬
‫‪ٙ‬مي ث تم اعصم ‪ 24Robert Epstein and Ronald‬س ذم ع علممي ا علض سممبر ملنر‪ٞ‬م عل صممث فم م‬
‫هام لهم ا م علَا م الا فل م فم علواللم ع فصممي و رم‪ ٟ‬م ي ح ممث ارمم ذم ا علياعصم ٍنممم‬ ‫ٍم‬
‫‪ ٕ 4556‬ممر ع‪ ،‬را م شف م ذاه م ال ‪ :‬س تص م علٖ ممرز عله ت م ل دف م ف م صر‪ ٞ‬م عل ص ممث ض ممفن ُ‬
‫علف م ث ٍنممم ‪ٝ %20‬ن م م علد م س ّ م عملنممي ل ‪ undecided voters‬فوا م ؽمموعالم لؾ م وى‬
‫ر ممى م م ث م م ‪ :‬س ضم م علفم م ث ٍن ممم علدم م س ام مرع علفص م م م م ‪ ٙ‬م م صر‪ٞ‬م م عل ص ممث ت ممس ع ‪ٝ‬نم م‬
‫م ف ٔ علن َم عليلاوّرعٕ م ملجوٍم عل صممث ث ليم س ا علفص م فم فم صر‪ٞ‬م عل صممث لممس ع‬
‫ت م ث ع ف م عل ممي ‪ ٢‬عل مر ض ممفلي ٕرع ذ م ص ممر‪ٝ ٜ‬ن م غمم‪ ٠‬ص ممي ‪ٙ‬ممي ٕ ممُ ذ م ع علف م ث علفص م ف م‬
‫صر‪ ٞ‬م عل ص ممث عس تدٖ مم‪ ٛ‬علغ ممر‪ ٞ‬و رم‪ ٟ‬م م ل‪ ٚ‬م ال ع‪ 20 ٢‬م ا الا ‪ ٚ‬م س تفؾ مميا ف ه م‬
‫‪ ٙ‬ا م علدف م ع ضممه اَ ملنر‪ ٞ‬م عل صممث‪ ،‬ذلمم‪ ١‬عٍفا م ع ٍنممم اعص م ع ف َ م علف‪ ٚ‬م م ضممفلي‬
‫صر‪ٞ‬م عل صممث م ألم َاممي س عمممم تؾممٖم فم عل صممث ع ضممه اَ ٕ‪ٚ‬م ل ه ت م علفديم م علم ا‬
‫‪ ٙ‬ا علدف ‪ ،‬ثم ل يوس س ضمفلي و علدفم و ل م عل مر تم فم رت م ف‪ٚ‬ي م ‪ ،‬ح م عس ‪ ٞ‬م‬
‫علدف م عل ممر ت م ف م رع م ف م و‪ٝ‬ن م عتؾ م ال و‪ ٙ‬ممرل وف مموٌ عل ص ممث ٍن ممم ذل مم‪ٕ ١‬ص ممر يج م س‬
‫عليٍ ل م عونا م الا فل م ف م مجممم علوالل م ع فصممي س تدٖمم‪ ٛ‬ع ل م س م علممي الاع ٍنممم عصممتيا ا‬
‫عىه م ا ضم م‬ ‫علفص م لوم م عله ت م م ف م فم م عل ص ممث‪ٕ ،‬قم م ٍ م علفص م علفم م مميٍم عل م م‬
‫ع ر ممى الا ممر ٕ‪ ٚ‬ممي ىه ممر ف م ت‪ ٚ‬م م صر‪ ٞ‬م عل ص ممث م م م س ‪ 300‬مموس زم م ا ‪ click‬ل دف م‬
‫ع ضممه اَ ‪ ٞ‬م س ىل م ض م ‪ %92‬ل ؾممٖص و مممم‪ٝ ،‬ام س علدت م و مممم ف م علدف م ع ضممه اَ حؾ م‬
‫َي‪ ٢‬علسم اع‬ ‫ٍنم ‪ % 32.5‬عاا م علسم اع علدت علي ‪%17.6‬‬
‫‪ 2 / 3 / 3 / 1‬التحيس مبصادر السمً احلكيكي ‪real time search‬‬
‫ٕرف م ت‪ٚ‬د م عل ص ممث ف م عل ممس عون‪ ٚ ٚ‬م علوؽ ممو‪ ٢‬عم ممم ؾ م ا َ و م وٍ م تفَ مم‪ ٛ‬ف م َياه م‬
‫احمميع عوج امم ‪ ،‬ذاهم مموع ع َ و م الاٍ م عل ممر ّ ل م م تتد ‪ٙ‬م وحمميع علض صم علو‪ٙ‬م ُ‬
‫عل ممر تفَ مم‪ ٛ‬م ا وا علض ص م عوج ام م ‪ ،‬عل ممر ل‪ ٠‬مموس ٍن ممم ا ص ممه ف م ‪ٙ‬هل م ح مميع الا فل م علر ص م‬
‫ما‪ ٟ‬م عل‪ ٚ‬ممو‪ ٢‬س صر‪ ٞ‬م عل ص ممث ‪ٙ‬ممي ٕرف م ذعال م ٍنممم عل َ م علض ص م ف م علممي ‪ ٢‬ع ف‪ٚ‬ي م ‪ٞ ،‬وأل م‬
‫علممي ‪ ٢‬عل ممر تف م عمممم عصممت يع‪ ٢‬ؾم ا ع َ و م علف‪ ٚ‬يلم لومم صر‪ٞ‬م عل صممث‪ ،‬م ثممم لفَ م ىم‬
‫ت م م ث صر‪ ٞ‬م م عل ص م ممث ف م م علفْ م م الا فل م م ي َ م مميل ع غ م ممهي علض س م ممبر ف م م ذ م م ا عل م ممي ‪ ٙ ٢‬م ممي ذ‪ ٝ‬م ممر‬
‫‪ 25Mustafaraj, Eni‬س ‪ %55‬م و ممرم‪ ٟ‬س عل م لْ س ‪ ٙ‬ممي عص ممفلي و الا رتش م ف م عتل م ذ عل‪ ٚ‬مرعاع‬

‫‪157‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫علض ص م غ م س الا فل م و رم‪ ٟ‬م ف م علَ م ‪ ،2008‬ذممو م ل‪َ ١‬ممي‪ٍ ٢‬نممم م علَ م ‪ 2004‬عل م‬
‫عممهي ‪ %37‬م و ممرم‪ ٟ‬س ضممفَ دوس اصر‪ٞ‬م عل صممث فم عل‪ٚ‬قم ل علض صم ‪ ،‬ذلمم‪ ١‬ل ياللم ٍنممم ث‪ ٚ‬م‬
‫علد م و رم‪ ٠‬م ف م ع َ و م ع ي‪ ٚٙ‬م م ف م عل ص ممث ‪ ٙ‬ممي عص ممفلي صر‪ ٞ‬م عل ص ممث إلف م ٕ‬
‫ممرة ت َم ع َ و م علض صم ‪ٝ‬نم ا عام توعٕمميع ٍنممم فم عل صممث م م ‪ ٢‬ؽم عل صممث فم‬
‫علو‪ ٙ‬م عون‪ ٚ ٚ‬م ‪ real time search‬عل ممر تا‪ ٟ‬م ضممفلي صر‪ ٞ‬م عل صممث م علوؽممو‪ ٢‬عمممم مموع‬
‫ع َ و م إلا امم مموع وع‪ٙ‬ممُ علفوعؽم إلاافام ي ٍنممم ا صممه ‪ facebook, twitter‬ذممو م لسمممي‬
‫م اع‬ ‫م م م حيعث م ع َ و م علض ص م ع ضممه اَ ف م ف م عل صممث عات مه م م له ع علَٖن م‬
‫حمميع ع غممهي علض سممبر ذم ع لممؤثر ممي اا ٍنممم تسعلممي ‪ٙ‬ميا يممم الاصممه ا ٌ فم فم ه ت‪ٚ‬دم س تواهم‬
‫ما‬ ‫ح ث ت‪ٚ‬يلم َ و ع ام ٍنم مرة‪ ،‬ام لميٍم ْ م‬ ‫الا ا ْ ض اع وحيع‬
‫َ و ٍنم رة ‪ٙ‬ي ع ي الاصمه ا ٌ ‪ Google‬ت‪ٚ‬د م عل صمث فم علمس عون‪ٚ ٚ‬م ٍم ‪2001‬‬
‫ن ذم وع عل صث إلا ام تف ‪ٚ‬مب م َم ‪ 5,9 ٢‬موس زع مر‬ ‫تسع‪ ٢‬تص علف رم ح‬ ‫‪ٞ‬‬
‫‪ٞ‬م عممهر‪ ،‬ذلمم‪ٞ ١‬وأل م تا مم‪ٙ ١‬مميا ت‪ٟ‬غم ٗ ‪ 4,500‬و‪ٙ‬ممُ ع م ا ل ْ م الا لم حمميذ ‪ٕ ،‬قم ٍ م‬
‫‪26‬‬
‫‪ٙ‬يا علفصيلث ع ضفار له ا ع ‪ ٚ‬ال غ‪ ٠‬ا ‪ٚ ٙ 15 ٞ‬‬
‫ل ممم ت‪ٚ‬فؾ ممر ي ممم الاص ممه ا ٌ ٍن ممم لَ م ا وع م م و م ا ٕ‪ ٚ‬ممه ض ممفلي يل ف م ص ممث ع َ و م م‬
‫علض صم م ‪ ،‬ع ام م عص ممهليٕ عل ممديم ع فص م م علفم م ث ٍن ممم ‪ٙ‬نم م ٌ م م ض ممفلي يل لشفم ممر عم ممم ٕ م م ٍارمم م‬
‫لؾؾ م م تفاي م م ف م م علغ م م ل م م س ‪ ٍ 25-18‬م م ا م م لهم ممم حم مم‪ ٛ‬علفؾم مموم ف م م الا فل م م وحم مميع‬
‫علض صم م ي ص ممث تايم م له ممم عل ممديم لم م ط ٕ‪ ٚ‬ممه وع م م و م م ا ع ام م وع م م ع َ و م م علض صم م‬
‫علر عٕممي عل ممر ضممف‪ٚ‬وس ىل م ش ممهلم ع َرٕ م حممو‪ ٢‬و ممخ ؼ وحمميع علض ص م ذم ع علممي ا لتد م ب‬
‫ا الا ه م عص ممف‪ٚ‬رعاذ ‪ ٞ‬ص م ول ح م ف م ذ م ا ع رح م علَارم م ح ممر ل م ‪ٝ‬ر ذد م س‬ ‫سم م تد م‬
‫ؾ م ؿ عل خؾ م له م ا علٖ م علَارم م م ض ممفلي ي ممم الاص ممه ا ٌ تتض ممم م لفار ٍن ممم ع ع‬
‫الا م ا إلاٍ م علف‪ ٚ‬يل م ‪ ٞ‬لصممنٗ علف ٖ م ز ف م ف َ م الا م ا م ا م ٕيل م ‪ ،‬م ثممم ٕممإس ع ؾمميا‬
‫علر ط ذد ذو عل علر‪ٙ‬ا م ع فصمرا م ‪ ٙ‬مو علي لم توجم م علشغمر ت‪ٚ‬د دم توايلم لمم ل‪ٟ‬فمٗ‬
‫ضممفلي و يممم الاصممه ا ٌ َم ا ع ف ‪ٚ‬م ل اَ و م علض صم حممو‪ ٢‬وحمميع عوج امم ‪ ،‬م لا مم‪١‬‬
‫ام ل َ م ل‪ٚ‬مي موع َ و م تصام اهم يمر‬ ‫تصرمر ع مي‬ ‫علغ ل ‪ٙ‬ياع علشغر إلال‪ٟ‬ه‬
‫َ وذ علفص علؾم ا ت َم لن َم ع ٖمر ع ع ضمفلي علفَ م ٍم علمر ‪ ،‬ام ل َم يمم عصمه ا ٌ‬
‫ع َ و م ‪ٙ‬ممي تت رم ذم ا ع موع ممر مرة فم ٍا م عل صمث الاصممه ا ٌ‪ ،‬م ثممم تفص م ممرت س لفوا م‬
‫ل ‪ ٚ‬مرع لشغممر علفمميع ‪ ٢‬دف م َ و ت م َ ىل م ‪ٙ 27‬ممي ىهممر اعص م ع رع‪ٝ‬ممس عل صي م ل غ م وس‬
‫علض ص م ف م علوالل م ع فصممي ياعص م ممية ت م ث ع شغممواع عليعٍا م ل ٕ‪ ٠‬م ا علض ص م ٍنممم وع‪ٙ‬ممُ‬
‫علفوعؽ الاافام ي م ا م ع ضمفلي س ٖضمهم‪ ،‬عل مر من فم ر مب الافم ٕ علف‪ٟ‬غم ٗ ع م‬
‫م ثممم ٕممإس ذ م ا ع مموع عل خؾ م تاي م ز ا م ‪ٝ‬ا م ذ م ؽ م ف م ع فل م‬ ‫يممم عصممه ا ٌ علوم م‬
‫‪ 2008‬عم م ممم ‪ 113‬م مموس شغ م مموا ل م مميٍم علفوا م م فل م م ل ر م ممى ص م ممي ‪ ٞ‬م م ف م م ف م مما م م لا‪ ٟ‬م م‬
‫عصممه ا ٍ ف م صر‪ ٞ‬م عل صممث ٍ م الا فل م علر ص م و رم‪ ٟ‬م ي مرع ل‪٠‬مموس ذ م ا ع شغممواع ت م‬

‫‪158‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫يممم الاصممه ا ٌ‪ ،‬ام‬ ‫‪ٟ‬غممٖ‬ ‫مم ُ علفص م ٕ ممر ن َهلم صف‪٠‬و ضممه علف‪ٟ‬غم ٗ علفص م م ا م‬
‫لمميٍم ممُ ذ م ع علفص م م علد عممر علفص م عل‪ٚ‬ممو م يممم الاصممه ا ٌ ف م ع ‪ ٠‬م مج م ع ت‪ٚ‬مميلم َقممه ٍنممم‬
‫‪28‬‬
‫الا ر‬
‫ل‪ٚ‬مي ٕرفم ع د ٕضم علض صم عونس م ٍنممم الاحمسعل ‪ٚ‬م ع َم ا‪ ٜ‬ع وعاهم علض صم عمممم م‬
‫علومم م م ح م م ممث عون م ممي و ص م ممُ و ع و‪ٝ‬نم م م تم م م ث ع فم م م اوٍم م م علغم م م ل ع فم م م َ س ل حم م مميع‬
‫ل الا‪ٙ‬ه عٌ ي ح مث ‪ٙ‬مي َمرٔ ‪ٞ‬م‬ ‫علض ص ت ٓ ذ ا ع د ٕض ذا ال ف ثد عونا الا فل‬
‫ع عونغممي علفَ م ؽمماف ع فل م عال يممم الاصممه ا ٌ وع‪ٙ‬ممُ علفوعؽ م الاافا م ي ‪ ٕ ،‬ممر ال َممرٔ‬
‫ؽ مماف ض ممفن َ ‪ ،‬م ث ممم ض ممفار ح ممرل ص ص م ٍن ممم الا ه م تص م ‪ ٢‬الاح مسعل ع‪ٙ‬فد م ؼ ع ف م َ س‬
‫علٖوز بل ٍ مرمم‪ ٛ‬عونغمي علفَ م ل دم س ‪ٙ‬مي ت شم الاحمسعل عونام الا فل م ل ار من س فم‬
‫الا فل م م م علر صم م م عل م م م تيعم م م س وج م م م عل‪ٟ‬ه م م م تف م ممومم هم م م عونغ م ممي علهم م م م علض س م ممبر‬
‫الال‪ٟ‬ه م ‪ ،‬ذممو م م ع م علف م ث ٍنممم تواه م علد م س علف م ث ٍمميع ع ؾمموت س ح م عليني م‬
‫و م ‪ ٙ‬ممي ث ت م عوج مموالا الا فل م ف م علَيل ممي م عل ممي ‪ ٢‬ذاه م علوالل م ع فص ممي الا رم‪ ٟ‬م س‬
‫عليج م س الال‪ٟ‬ه م تمميٍم تقممْه لؾ م وى ر ممى توا م َ د م م م ‪ ٢‬عصممفليع ‪ٙ‬ممياع وع‪ٙ‬ممُ‬
‫علفوعؽ م الاافا م ي صر‪ ٞ‬م عل صممث ي ح ممث لا‪ ٟ‬م ملنر‪ ٞ‬م عل صممث عحفمموع لف ممٗ مموع ع َ و م‬
‫علض ص م ْممك علديممر ٍ م ‪ ٙ‬اهل م عصممفليع ذ م ا ع مموع ع فص م ن َهل م لمميٍم توا م عت م لفمد م ا‬
‫يم م م الاص م ممه ا ٌ تل م ممرإ صر‪ٞ‬م م م عل ص م ممث اشغ م ممواع علفوعؽم م م الاافام م م ي م م م صي لم م م ‪ ٙ‬م مموع م‬
‫وؽممي‪ ٙ‬عمممم مٕ م ٘ عل صممث علشغممر ضممفصي يممم الاصممه ا ٌ تاي م وا م ٍنممم ‪ٝ‬ن م ع فمميع ع م‬
‫‪29‬‬
‫ي علفوعؽ الاافا ي‬
‫ٍنمم ذلم‪ٕ ١‬مإس عل‪ ٚ‬مو علف‪ٚ‬د م وع‪ٙ‬مُ علفوعؽم الاافام ي لمم تادمُ يمم الاصمه ا ٌ م علوؽمو‪ ٢‬عمممم‬
‫م اع ‪ٙ‬م ُ الا فل م م ع عاالم علمفص‪ٟ‬م ٕيلم ٍم َممي ل فم ث ٍنممم علدم س‪ ،‬ذممو م َنم‬ ‫‪ٚ‬م‬
‫‪ ٢‬علفص ع فَامي م ا م يمم الاصمه ا ٌ فم ع ف‪ٚ‬م موع‬ ‫‪ٙ‬يا ‪ ٝ‬لَا علقْه علف ث‬
‫‪30‬‬
‫‪ٙ‬م ممي ضم ممفلي علم ممي ‪ ٢‬فاي م م ف م م علم ممديم علض ص م م له م م عوج م م‬ ‫ع َ و م م علض ص م م إلاٍ م م‬
‫علَ‪ ٟ‬ممبر م ٍا م علفص م ف م ي ممم الاص ممه ا ٌ ي ح ممث ث ممر زم م ا عل ممر ط علؾ م س ‪Jiang Zemin‬‬
‫الٕفف م م ر غم ممر ٍ ت َ م م لم مموزعا ؽم ممد ٍ ع َ و م م ٍ م م ‪ٕٚ ، 2002‬م ممي ‪ٙ‬م ممي حم ممي ع ض م م ول س ٍنم ممم‬
‫عصفليع صر‪ ٜ‬عل صث ‪ Google‬عل صث صم ا ط علؾ س ٕموا ‪ٝ‬ف فم فم ٕمرعِ عل صمث ع‪ٙ‬هم ر يم‬
‫عل صمث ٖمر ع حا م الاصم ل مر ط علؾم رر ‖‪ ―Evil Jiang Zemin‬ام اَم عممر‪ ٝ‬اوام َام‬
‫ٍنممم ْ م ص صم عل صممث و ع فم علؾم س تص م ع لؾم وى علديم علض سممبر فم علؾم س‪ 31‬ل‪ٚ‬ممي عصممتيار‬
‫علممر ط و رم‪٠‬م علضم ‪ ٛ‬م عملنفمموة علر‪ٙ‬مممر يم م م ‪ ٢‬يممم عصممه ا ٌ علومم فم ؽممد ٍ ىم ذر‬
‫ع م ‪ Obama Internet phenomenon‬عل مر عصتغمَرذ علد م و رم‪٠‬م فم الا فل م علر صم‬
‫ل َم ‪ 2008‬فممي ع ر ممى عوجاهمموا م ‪ ٝ‬س ‪ٙ‬ممي صم ذم فم عحمميع ذم ع علدؾممر ‪ٙ‬ممياع يممم الاصممه ا ٌ‬
‫ٍنمم َ وجم علوصم ه ع فَممي م موع ع َ و م علض صم ع فص م لؾم وى م عصمه ا ٍه ولم‬
‫غ مم‪ ٠‬ص ممُ‪ ،‬ام م حام م علف م ث ع وام م فم م الات م م ذ س الال م ي لؾم م وى ع ر ممى عل مميلاو‪ٙ‬رعم علضم م ير‬

‫‪159‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫ام َرمر‬ ‫صر‪ٞ‬م عل صمث ٍنمم علومم‬ ‫غ س ع ر ى عوجاهوا ‪ ،‬عل لم ل ي عٍا ل ف ‪ٙ‬وعٍي‬
‫‪32‬‬
‫ض ا علدف ع رف ف صر‪ ٞ‬عل صث ‪ ٙ‬تص‪ ٛٚ‬ض ا وؽوع ف ؽد ل‪ ٛ‬الا‪ٙ‬ه عٌ‬
‫املبحح الجاىي ‪ :‬بيية وتفعيل التحيس بيظه اشرتجاع املعلومات‪:‬‬
‫ممم اوع م علفص م ع م ي ممم عص ممه ا ٌ علوم م تر‪ ٝ‬م و ع ع فص م‬ ‫َر م ذ م ع ع ص ممث ياعص م‬
‫ٍوع تَٖ ع اوع الاصه ا ٌ عملخف ٖ عل ر ت مي الفم ٕ الا ف م ا ع َ وجم عل صمث م‬
‫ع ضممفلي ذلمم‪ ١‬ح م تفوممى عوجوع م إلاارع م علَا م عل ممر تصممي ع م ي م الاصممه ا ٌ ي ح ممث‬
‫لا‪ ٟ‬عل د ٍنم ذ ا عوخؾ ؿ ف ‪ ٙ‬ش ع‪ ُٙ‬علفص ع يم عصه ا ٌ علوم ف ع صث عل ح‪ٛ‬‬
‫‪ 1 / 2‬األداء املتحيس ليظه االشرتجاع ‪:‬‬
‫لد‪ٚ‬ض ممم عون مميلث ٍم م ع ي ممم عص ممه ا ٌ ع َ و م م عم ممم ع مم‪ ٚ‬س ي لهام م ‪ :‬لفايم م فم م ع ع علومم م ‪ ٝ‬م م‬
‫م عممم صر‪ٞ‬م‬ ‫الصه ا ٌ ع َ و علر‪ٙ‬ا ي ح ث ٕرف م َم علومم ٍنمم ضمفلي يل س ليجم‬
‫عل صممث الصممه ا ٌ صممث مموع ع َ و م علدوٍ م عمم‪ ٟ‬وفمموٍ ٕا م م صممم ل وؽممو‪ ٢‬الات ح م‬
‫م مموع ع َ و م م الا م م م م ‪ ٢‬عاه م م ٍم ممرـ علدف م م ف م م يم ممم عصم ممه ا ٌ علوم م م ‪ٕ ،‬اىل م م ت‪٠‬م مموس م مموع‬
‫ىل ل‪٠‬وس ع ف‪ ٚ‬ع وفموٍ ل صمفليع ع َرٕم ما‪ٟ‬م س لن م‪ٍ ٛ‬نمم ذم ع عوج م و ع‬ ‫ع َو‬
‫عوخ م ا ع ممرت ه م ٍا م ص ممر‪ ٜ‬عل ص ممث ممُ مموع ع َ و م عع ممه عل عت حهل م م م ‪ ٢‬ص م ه‬
‫صممي ‪ٝ ،‬ا م س ذ م ا عل م تممرت‪ٍ ٟ‬نممم علشغممر ع‪ٝ‬ن م م الممفم م لفدي م ع َ وج م ع ه ‪ ٝ‬م ‪ ٞ‬م لممديم‬
‫عص ممه ا ٌ علوم م ‪ ٙ‬ممي ع م ا لف ممٗ الاحؾ م ع ؤع مرع ‪ ٙ‬م ش و ع اا َه م عم ممم َم م ىم و ع‬
‫عوخم ا ملنر‪ٞ‬م عل صمث فم م علومم ح مث تايم صر‪ٞ‬م ‪ٝ Google, Yahoo and MSN‬نم ع‬
‫علوم م عصممفليع ف م ٍا م عل صممث ٍ م ع َ و م ‪ ،‬لق م ٕ‪ٚ‬ممي ا ممرة و رم‪ ٠‬م س حمميذم ‪ 6.4‬م‬
‫ضم‬ ‫ٍا م صممث ف م علَ م ‪ ٕٚ 2006‬ممه ا م َ م ‪ 210 ٢‬مموس ٍا م ل ممو علوعحممي‪ٙ ،‬ممي ا م‬
‫الاصممفليع عملنر‪ ٞ‬م ‪ ٕٚ 44.7%, 28.5% and 12.8%‬م ل ه ت م علض م ‪ ٛ‬ملنر‪ ٞ‬م عل صممث و‪ٝ‬ن م‬
‫عصممفليع ‪ٙ‬ممي زع َممي‪ ٢‬ذ م ع الاصممفليع ل ؾ م عم ممم ‪ 18‬م ا ٍا م صممث ف م علغممهر علوعحممي ل َ م‬
‫‪33‬‬
‫‪ 2015‬فم علوالل م ع فصممي و رم‪ ٟ‬م ‪ ،‬تر‪ٝ‬ممس شض م ‪ %90‬ىلم ٍنممم صممر‪ ٜ‬عل صممث ‪ Google‬اٖممر ا‬
‫ث يلام م ‪ :‬لفايم م فم م و ع عل مميع ن ل ممديم عص ممه ا ٌ علومم م ح ممث اح م م مموع ع َ و م م ع هم م عل م م‬
‫ال ف ا الا ف‪ ٚ‬ثم تصيلي مل ع َ وج ص الاصه ا ٌ‪ ،‬ذو َمو‪ ٍ ٢‬م ‪ٝ‬نم فم اصمم ص صم‬
‫و ع ع فص ملنر‪ ٞ‬عل صث‪ ،‬ح ث الا ف‪ٚ‬م ٕ‪ٚ‬م ملنفموة صمي ع َ وجم ٕ‪ٚ‬م ٖمر ع َ ىلم تا م‬
‫ؽممٖ ٍنممم ممرة ص ممث ض م ذم ف م الاصممه ا ٌ م زع م م صممي ‪ ،‬عله ‪ ٝ‬م ٍنممم اصممم ؽمموا َرٕ م‬
‫وف مموٌ م م م م م م ‪ ٢‬اا م م علدفم م ع ض ممه اَ عل ممر غ مما ه ‪ ٙ‬ام م ٍ ممرـ علدفم م ٍن ممم ذل مم‪ ٕ ١‬ممإس‬
‫عملنؾم علىل م ا ع صر‪ٞ‬م عل صمث س تلمرإ مموع ع َ و م عل مر تلمي توام صمي س الا ممر‬
‫اوع عوني غ‪ ٠‬ؼ‬ ‫تا وج‬

‫‪160‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫‪ 2 / 2‬آليات وأجراءات التحيس يف ىظه االشرتجاع‪:‬‬
‫لمرت ه الا ع علميع ن لممديم الاصمه ا ٌ ا اوٍم م ع ‪٠‬و م عليع م َام ‪ٞ‬م ىلم فم صم ٘ عمم ا‬
‫لف ممٗ ٍ م ّ ذ م م ع ‪٠‬و م ‪ ،‬ثممم تف‪ ٠‬م اا َه م ف م ص م ٘ ٍا م لاي م الام م ا علَ م لَا م صممر‪ٜ‬‬
‫عل صمث ‪ٙ‬مي ل‪ٟ‬ام علفص م ذدم ع م فم حمي ذم ا ع ‪٠‬و م فم فم ه ع ذم ع ع ‪٠‬موس فوام عم‪ ٠‬صمي‬
‫لممؤ عمممم ْ م ضم ا علَام غمم‪ ٠‬م ‪ ،‬س ل‪ٟ‬ام علفص م فم و ع عوجاىم ‪٠‬و م يم الاصممه ا ٌ‬
‫ص ث له ت ٍنم ذل‪ ١‬علفص‪ٟ‬م ع ن ‪ ٛ‬ف تميٕ‪ َ ٛ‬وجم عصمه ا ٌ ع َ و م تصيلمي صم ‪ ٙ‬عل صمث‬
‫ضم اع الاصممفيٍ ٕ‪٠‬م م ع ‪٠‬و م ع م علديم لا مم‪ ١‬اٖممر ا ْ م توام علَام م عملن لممي عمممم‬
‫ع فص َٖ علف ث ع رحنم ٍنمم ا ٍام علديم تميٕ‪ ٛ‬موع ع َ و م ع م علديم ي ح مث لا‪ٟ‬م‬
‫ل دي م علٖري م لَا م عله مممي الاف م ٕ ف م ه تص م علدي م ٍنممم ع ف‪ ٚ‬م ع ف م ا مموع ع َ و م م‬
‫د ممُ علومم ‪ ،‬غمم‪ ٠‬ص صم الا ف م ا الافم ٕ اوٍم علفَ ام عل ممر لهم بلم ر م علسعحممٗ‪،‬‬
‫ثم علفص إف ٕ موع َ و م ذع عؽمٖ َ ىلم علفو‪ٙ‬مٗ ٍم ّ ذم ٕ‪ٚ‬م لض صم علفص م‬
‫الفم ٕ م ي م علف‪ٟ‬غ م ٗ ع م ‪ ٝ‬م س علَا م ٕ‪ٚ‬ممي لفو‪ٙ‬ممٗ ٍدممي اوٍ م ع ؾممنين عملنممي‬
‫عل ر توعٕ‪ ٛ‬تص علدي ع ف ا ع ٖر ع ع َ م ٍم اصمم اهم الاصمه ا ٌ توا م ضمفلي علديم‬
‫ٕ ا م َ ممي‪ ،‬ح ممث ل ممفص‪ٟ‬م يم م ع َ وجم م ‪ ٚ‬ممياع عل ممر ه م م س ؾ ممنين عل ص ممث ذومم م ع وف مموٍ‬
‫م يم عل صمث ٕهمو و ع و م عل مر تقم ه ت‪ٚ‬منس علفص م ٕ َام ٕ‪ٚ‬م مدهل‬ ‫وع ع َ و م‬ ‫ع‬
‫عص ممه ا ٌ عص ممفليع ؾ ممنين ‪ٚ‬ه حم م َر ممر ر اهم م ٕ‪ ٚ‬ممه ع م م ع ض ممفلي علفم م ث ٍن ممم ‪ ٙ‬ممياع‬
‫ع ف م م ا ٖ م ممر ع عل ص م ممث م م ث م ممم علتغ م ممت ٍ م م عله م ممئ و م م م عله ‪ ٝ‬م م ٍن م ممم ع ؾ م ممنين ع فص م م‬
‫‪34‬‬
‫ع ‪ٚ‬ه ح‬
‫‪ 1 / 2 / 2‬االضافة باالىتكاء‪:‬‬
‫ضممفلي يممم صممث علوم م مرع لؾؾ م ل ضممى ممٗ مموع علوم م عل صممث ٍىل م ع‪ٙ‬فد م ع تس ممميع‬
‫ل‪ٚ‬وعٍممي الم ‪ ،‬يم ذم ا عل م ع عل ممر تفايم فم علسعحممٗ ‪ crawler, spider‬علف َم ملنر‪ٞ‬م عل صممث‬
‫تممرت ه ا ٖ م ‪ robot.txt‬عل ممر تصا م ص صم عله مممي الاف م ٕ ل‪ٍ ٚ‬ممي م صر‪ٞ‬م عل صممث ّ م‬
‫س دهج م و ع له م ا عل م م ع َفا ممي ٍن ممم تص م ا ع ممه ؽ ممٖص علوم م م م ث ممم الا ف‪ٚ‬م م ‪ ٢‬ىل م عم ممم‬
‫علؾ ممٖص ع رت نم م صيم م ٍم م مموع ع َ و م م علدوٍ م م ع ض ممهليٕ ‪ ،‬تص ممي َ ام م علَام م فم م تت ممُ‬
‫م عل‪ ٚ‬مرعا الف م ٕ ٍ ممي ه ل‪ٍ ٚ‬ممي عل م‬ ‫علممر ع ه عل‪ٟ‬غممٗ ٍ م تصمميلي ال ح مميعثهل ‪ ٞ‬م‬
‫‪ ٙ‬ممي ت شم م ي ممم ص ممث علومم م مل م م فن مموا ت ر ممر ٍن ممم عص ص ممه م مرع علسعح ممٗ تلم م لٗ مل م م علَام م‬
‫علض ‪ ، ٚ‬تش رر ذم ا الال م ٍنمم عصمفليع عصمط علومم عليالل م الا نولوا م ص مث لمفم تت مُ عملنفموة‬
‫ل م ط تت ممُ علممر ع ه‪ ،‬مفاي م ذ م ع و ع ف م تت ممُ لف ممٗ مموع ع َ و م علدوٍ م عل ممر تشفمممر وفمموٌ‬
‫عحممي ت مم‪ ١‬عل ممر تفَ مم‪ ٛ‬صممي ‪ٙ‬ق م عحممي ٍنممم ذلمم‪ٕ ١‬ممإس ثا م ت‪ٚ‬د م الل م ر م ترصممم‬
‫له ٍدي وع ع َ و ع فؾ وفموٍ ت م‪ ١‬عل مر تلمي‬ ‫ض اع علفصر‪ ٜ‬ل سعحٗ لفو‪ٗٙ‬‬
‫حممي عافام ي لايم ذممئ ضممفلي علومم وفممُ عذفام هم م ل‪ ١‬ضممىم يممم عصممه ا ٌ علوم م‬

‫‪161‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫ضم م لر وام م عل صم ممث عذفا م م ضم ممفلي علومم م فم م تت م ممُ َ و م م تفَ م مم‪ ٛ‬حم مميع ص ص م م‬
‫حيع علَدٗ الااذ ل عل ر غمهيذ علمي ‪ ٢‬عٍفام ع ٍنمم ذلم‪١‬‬ ‫حيع عافا ٍ‬ ‫‪ ٞ‬ال فل‬
‫ٕ‪ ٚ‬ممي ع ف‪ ٚ‬م علسعح ممٗ م عونؾ م ٕ‪ ٚ‬م ل ممر ع ه عم ممم الا ف‪ ٚ‬م ٕ‪ ٚ‬م ل اوف مموٌ عون ممي ‪ ،‬ذ ممو م لؤ‪ ٝ‬ممي‬
‫ع ‪ ٠‬م تَٖ م ممي علفص م ي م علفوا م عملنمي لديم الاصممه ا ٌ ي ص ممث لا‪ٟ‬م ل ديم م ع د ممُ‬
‫إل‪ٙ‬م مرعا ف ممَ َرٕ م م‬ ‫ع ف‪ٚ‬م م علف‪ٚ‬م م ل اوٍم م مموع ع َ و م م عل ممر ترص ممم اهم م ي ممر ص ممي‬
‫عافا ٍ م م ص صم م م م س ض ممفلي يم م عل ص ممث ٕ‪ ٚ‬ممي صم م ذم ت‪ ٚ‬ممي ت‪ٚ‬د م م و ع ل سعح ممٗ زمم م‬
‫‪ٙ‬ياعتم م ٍن ممم علْ مموؼ فم م صفومم م مموع ع َ و م م تص هم م ع ف‪ٚ‬م م وف مموٍ ال صفوعذم م ٕ‪ٚ‬م م م م‬
‫ممُ تواه م علسعح ممٗ ف م ف ممم اوٍ م ع َ و م عل ممر تل ممي تواه م‬ ‫تلي م ذ م ا ع مموع ‪ ،‬ت‪ ٠‬م‬
‫‪35‬‬
‫علدي تص ا‬
‫‪ٙ‬مي ‪ Mohamed M. G. Farag and Sunshin36 Lee‬فم اعصمهلم اوعذام ل سعحمٗ ع رمر ٍنمم تص م‬
‫علدؾ مموؼ مموع َ و م علوم م علفَ ممرٔ ٍن ممم ذومهل م ع وف مموٍ ‪ ٙ‬م عف م ٕهل ع ف‪ ٚ‬رل م ‪ ،‬ذل مم‪ ١‬م‬
‫‪ ٢‬تؾش ٗ موع ع َ و م ل م عٍفام ع ٍنمم موٌ وفموٌ م ع َ و م ‪ ،genre and topic‬ثمم‬
‫ع َ و م عملنمي مية اهلم لفوام علسعحمٗ ال م‪ٚ‬مي‬ ‫قا ف‬‫علفوا عمم تص علدؿ ع ا َّ‬
‫عمم‪ )4 ٠‬امموذإ تص م ع‪ٙ‬ف م ش ممم مموع علومم علدؾم صممفليع صم أ ‪ tags‬عل ْم ع َ امم‬
‫ل دؾم مموؼ علٖ ‪ ٚ‬م م ‪ HTML‬اوٍ م م ع ف عت م م ‪ Metadata‬ع قم مماد ف م م م م ع َ و م م لفص م م‬
‫ع َو‬ ‫ععف‪ ٘ ٚ‬ع ٖر ع عليعل ٍنم ع وفوٌ عملني علفْن ع ‪ ٠‬ملنفوة‬

‫شكا (‪ )4‬داء اأناحف باهجقاء مواد اأوية اوجمادا وا مدى اأصلة بالحدث اإلاو وع‬
‫ع ٖممر ع عليعل م‬ ‫لو ممى عمم‪ )4 ٠‬س مرع علسعحممٗ تدن مم‪ ٛ‬عمممم ع ف‪ٚ‬م مموع علومم صا م ا اوٍم‬
‫َ و م علومم‬ ‫ٍنم ذوم وفوٍ تواه صمي تايم راَ م علسعحمٗ فم ع ف‪ٚ‬م عفم ٕ موع‬
‫م ع َو م‬ ‫ي ح ث َا علسعحٗ ف ض اع ث ال‪ٙ‬ف ش علَد ؽر ع وفموٍ عليعلم ٍنمم ذومم‬
‫ع َ و م ذ ممو‬ ‫م ح ممث ال علف‪ ٚ‬م ل عل‪ ٠‬ا م عل ممر ت ممي‪ٍ ٢‬ن ممم م َ م ع وف مموٌ علفوا م ع َرف م م‬
‫‪162‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ع ض م ا ع َممر ٔ ‪ topic vector‬ع هممفم وجوع م ع وفمموٍ ‪ ،‬ثممم ع ض م ا علي م ع َممر ٔ ‪locations‬‬
‫‪ vector‬ع ه ممفم علفْن م ع ا‪ ٠‬م عوجْرعٕ م م ع َ و م ع وع‪ ٙ‬ممُ عملن ممي ل ح مميع عل‪ٚ‬ق م ل‬
‫ع ي م ا مف ممو ذلمم‪ ١‬ض م ا عملنممي علس رممر ذممو ت م ام علشغممر ‪ publishing date‬م ع َ و م تفاي م‬
‫علو‪ٙ‬م م عوجم م ا لٖ ٍ م م وح مميع ٍن ممم ذل مم‪١‬‬ ‫ذا ف م فم م عات م م ل الاح مميع ٖهم م ع ز د م م ص ممي‬
‫م ع وفمموٌ ع ٖممر ع عليعل م ٍ م ‪ ،‬ع ‪٠‬م س ع ٖممر ع عملنممي ل م ‪،‬‬ ‫ضممفلرإ علسعحممٗ صممي ع ثم‬
‫‪37‬‬
‫علفو‪ ٙ‬م م علس د م م علف مموعام ع رت نم م بلم م تايم م ذم م ا عملن ممي ع عاام م ال علؾ مموا علَ م م لفص م م‬
‫ق مماوس م م ع َ و م م ت‪ ٚ‬مميلر عل مموزس علشض ممير اذا هلم م ص ممفليع زعس ع ٖ ممر ع عل ممر ا بلم م ‪،‬‬
‫ف مماه عم ممم ‪ ٍ ٙ‬ممي عل م م مصفم م إ علسعح ممٗ التام م ذم م ع علَام م عم ممم ‪ ٚ‬ممو س ص صم م س ذا م عل‪ ٚ‬مميا‬
‫عليالل ٍنم علمر ه م س ع ٖمر ع عملخه م عليعلم ٍنمم علفوام عل م س ع ٖمر ع عملخف ٖم علموعا فم م‬
‫م ‪A, B and C‬‬ ‫دصهم ز م ضممم م اام ثم‬ ‫ع َ و م ‪ ،‬لقم ت‪ٚ‬مميلر ذا م م ع َ و م‬
‫لا‪ٟ‬م س تفصمر‪ ٜ‬م فم فم اح هلم م إلافم ٕ عممم الاصمه ا ٌ م ضمفلي علديم مايم ذلم‪ ١‬ت‪ٚ‬ممي‬
‫وٍ م ف م ‪ ٙ‬مميا علسعح ممٗ ٍن ممم اا ممُ مموع ع َ و م ع اي م ل ممر توا م عح ممي تتغ م ا‪ ٜ‬اا َه م ف م‬
‫قمماوس ٕ‪ ٠‬م ا ففا ث م فوعٕ‪ ٚ‬م ‪ ،‬ا م َممسز الا ع ع فص م لدي م الاصممه ا ٌ ف م ٕممُ مموع َ و م‬
‫م عال عممم ضمفلي واهم تر‪ ٝ‬م ذم عممم م لفص م عل م علديم ‪ٙ‬مي عل حيم س اوذام تن ‪ ٚ‬م لَام‬
‫علسعح ممٗ فم م اا ممُ مموع علومم م ح ممو‪ ٢‬ح مميع ص ممي يم م ح مميع عمم م ٘ علدم م ا فم م اللم م ‪ ٞ‬ل ٖوا م م‬
‫‪ Bernardino, California, on December 2, 2015‬ي ص مث لمفم ع ف‪ٚ‬م موع ع َ و م عل مر تصفمو‬
‫ٖر ع تصيلي و‪ٙ‬مُ ‪٠‬م س عونمي ثمم عملنمي ع علس د م‬ ‫ٍنم ٖر ع لف ٖ تاي ع وفوٌ‬
‫‪38‬‬
‫وع ع َ و عل ر غر ف ذ ع علو‪ ٞ ، ٙ‬ذ ا ع ض اع ف‪ ٠‬ف ع ي ‪ ٢‬علف م ‪-:‬‬
‫‪– Topic: shooting, shooter,. . ., etc.‬‬
‫‪– Location: San Bernardino, California‬‬
‫‪– Date: 12/02/2015‬‬
‫ع إلاف ٕ عله مي لفم ٕ‪ ٚ‬ليخنوع علف ل ‪-:‬‬ ‫عٍفا ع ٍنم ذ ا و ع ٕإس علفص ف‬
‫و خ ؼ علو‪ ُ ٙ‬وفُ الاذفا ل دي‬ ‫‪ 1‬تصيلي ‪ ٙ‬ا وحيع‬
‫تفوعٕ‪ ٛ‬ش الا نولوا علوم عليالل ٖر ع ‪ ٞ‬حي ع وفوٌ‬ ‫‪ 2‬ف ه ‪ ٙ‬ا عصتد ل‬
‫الف ٗ ع ٖر ع عل ر تيٍم إلاف ٕ علرٕك وع ع َ و‬‫‪ 3‬تس مي ر علسعحٗ‬
‫ح ث ٖر ع ع وفوٌ ع ‪ ٠‬س علف ام‬‫‪ 4‬تص ؽٖص علوم‬
‫علدي م اٖ ممر ع ع وف مموٍ وح مميع الاف م ٕ ت َ م لفْ م ع ٖ ممر ع‬
‫‪ 5‬تص مميلث ‪ ٍ ٙ‬ممي م‬
‫عليعل‬
‫ٕ‪ ٚ‬لفص صفوعذ ف ع ضفوم ‪A, B, C‬‬ ‫وع ع َ و‬ ‫‪ 6‬تصيلي اا ذا ؽٖص‬
‫‪ 7‬فم ؽٖص علوم عتل ذذ ‪ ٝ‬ضر ل ار ا ل ؾٖص ع رت ن َه ع تغ ا‪ ٝ‬ف عوني‬
‫‪ 2 / 2 / 2‬التكعيف ‪indexing algorithm‬‬

‫‪163‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫ع إلافم ٕ علف‪ٟ‬غم ٗ فم يممم الاصممه ا ٌ ص صممهل فم علفَ م ممُ ٍا م الا ف م ا تص م‬ ‫ّم‬
‫عملنفمموة ؾ م ا علوم م م الاٍفا م ٍنممم ع وع‪ٙ‬ممُ ع ه ع ن م ر م عمممم اوٍ م علؾممٖص ع ه ع ن م‬
‫وف مموٍ ‪ ،‬ا م َر ممر عله ‪ ٝ‬م صف مموة م ع َ و م ‪ٝ‬ن م م ٍغ مموع علفص ممر‪ ٍ ٜ‬م ا ع ممه ع وع‪ ٙ‬ممُ‬
‫ّ‬
‫ٕفت ممُ الاس مل م م علف‪ٟ‬غم م ٗ فم م ي ممم علومم م علديم م علَد‪ ٚ‬ممو فم م علفص ممر‪ ٜ‬م م س ؽ ممٖص علومم م ٍ م م‬
‫تص م عصممم عملجم ‪ domain name ٢‬ص ممث لا‪ٟ‬م ل سعحمٗ علفصممر‪ٕٚ ٜ‬م ل اصفمموة غمَ ت ‪ٝ‬نم م‬
‫الاٍفام ٍنممم علممر ع ه عليع م ملنفمموة ع و‪ٙ‬ممُ عل ممر تتضممم َغمموع علفوز ممُ ع وفمموي ٍنممم ثممر ذلمم‪١‬‬
‫ٕإ م ضممه ٍنممم يم الاصممه ا ٌ الاس تت ممُ وفمموٌ عت م ‪ٝ‬نم م تت ممُ ع وع‪ٙ‬ممُ‪ ،‬م ثممم ٕممإس ت‪ٟ‬غ م ٗ‬
‫م مموع علوم م م علدؾ م م علوص م م ه ع فَ م ممي َفا م ممي ٍن م ممم اوٍ م م الاع م م اع علدؾ م م م م ف عت م م‬
‫ص أ عل ْم ع َ امم عل مر تصام ذومم وفموٌ م علومم ‪ 39‬ت‪ٟ‬ام ذا م‬ ‫‪ ّ metadata‬ذ‬
‫علف‪ٟ‬غم م ٗ ‪ٞ‬م م ع تص م م ل اصف مموة فم م يم م الاص ممه ا ٌ ‪ٞ‬وألم م تص ممي ٕ‪ ٚ‬ممه الاص ممفليع ع وف مموٍ‬
‫علفواه م علٖ‪ٟ‬رمم م عل ممر ص ممفلي ه مموع ع َ و م م ف م ‪ ٍ ٙ‬ممي م م علدي م ي ح ممث ال ل ممفم عل ص ممث‬
‫علوؽ ممو‪ ٢‬الات حم م وجا م م مموع علومم م ع م م علديم م عال م م م م ‪ ٢‬عل‪ ٠‬ام م عليعلم م عل‪ٟ‬غ ممٖ عل ممر‬
‫لادصه م ع ‪ٟ‬غممٗ ‪ Indexer‬ل‪ ٠‬م م غمم‪ ٠‬ضممف‪ٍ ، ٚ‬نممم علوا م الا ممر م اٍا م علف‪ٟ‬غ م ٗ ضممف‪ٚ‬ر‬
‫عل‪ ٠‬ام ع ٖف ح م عل ممر صممفص‪ ٍ ٕ ٛٚ‬م ع قم ذ ‪ matching‬م س عل‪ ٠‬ام عليعلم م ا م ع ‪ٟ‬غممٗ‬
‫عل‪ ٠‬ا ع ٖف ح م م ا م ضمفلي علديم لم ل‪ٕ ١‬مإس حؾمر عصمفليع ع ضم ل تميٕ‪ ٛ‬موع‬
‫م م مل م م علف‪ٟ‬غم م ٗ ع ف َم م م م ا م م علديم م لم م ط م م م م ‪ ٢‬صف مموة م م‬ ‫ع َ و م م لص ممي‬
‫ع َ و م ٕ ‪ٟ‬غممٗ ضممفن ُ تصومم اهم الا فام ع وفمموي ي م ٍا م صممث لؾؾم م‬
‫م ‪ ٢‬علفصممو‪ ٢‬م س مل م علف‪ٟ‬غ م ٗ عصممفليع ه لفد م ل ٍنممم صفمموة م علوم م ‪ٕ ،‬يا م مل م ‪ٙ‬ممي‬
‫ترٕ ممُ ؾ ممنين ٍن ممم ممرة ف م صف مموة م ع َ و م ذ ممو م ل َ م الل م ذ م ا ع ؾ ممنين ذ ممو‬
‫ْ م م لر‬ ‫ع وفم مموٌ علْ ل م م ٍنم ممم صفم مموة علوث ‪ ٚ‬م م ‪ ،‬ذ‪ ٟ‬م م ع ف م م ح م م ‪ ٢‬إم ممُ اا م م ؾم ممنين لف ٖ م م‬
‫ل اؾممنين علض م ‪ ، ٚ‬م ثممم لف مموس صفمموة م ع َ و م ف مموس ع ؾممنين عل‪ٟ‬غ مٖ علد ت م‬
‫‪40‬‬
‫ٍ ر ع ‪ٟ‬غٗ‬
‫‪ ٙ‬ممي عص ممفلي ي ممم الاص ممه ا ٌ لَا م م علف‪ٟ‬غم م ٗ ‪ٝ‬ن م م م ا ممه فم م علو‪ ٙ‬ممؤ ٍن ممم م َم م ذومم م‬
‫وف مموٌ م م ع َ و م م ا نهم م اض ممفوة ص ممي وٍ م م م م عال م م علفواهم م ع وف مموٍ ‪ ،‬ذم م ع‬
‫ممي اا َ ممسز م ‪ ٙ‬ممياع علفص م تَٖ م ع م علدي م ‪ ،‬م عل ممفص‪ٟ‬م ٕيل م فوايله م ف م ؽ م وى ٍا م‬
‫صممث لؾؾ م مج ل م ٍ م الاصممفليع ف م ‪ ٙ‬م صممي ‪ ،‬ذلمم‪ ٞ ١‬م م م ‪ٙ ٢‬ممياع علممفص‪ٟ‬م ف م‬
‫م َ م م ع ؾم ممنين عل‪ٟ‬غم ممٖ ع ا م م ع َ م م ٍ م م م م ع َ و م م ٕ م م لفصو‪ ٢‬م م س مل م م علف‪ٟ‬غ م م ٗ‬
‫الحؾ م عم ممم علف‪ٟ‬غ م ٗ ل ْ م علن َ م عم ممم علف‪ٟ‬غ م ٗ عل مميالم ل َ م م ع َ و م تفشف‪ ٚ‬م م‬
‫ي وفوٌ عمم م ر س تلف ٗ ٍنمم عونمي و مب م اام م فم ي م وفموٌ عممم اام ٍنمم‬
‫‪ ٙ‬م لممدٖط ع وفمموٌ م ف ٔ ع ؾممنين عل‪ٟ‬غممٖ عل ممر علد ت م ٍ م ٍا م علف‪ٟ‬غ م ٗ ‪ٙ‬ممي ‪ ٞ‬م‬
‫ا‬
‫مل م علف‪ٟ‬غم ٗ ت رم اصم ش ٍنممم يم علف‪ٟ‬غم ٗ ع ‪ ٚ‬ممول م ؽممٖص علومم ‪ ،‬ذدم لممفم علديممر عمممم‬
‫ع َم م عل مميالال علي ذرمم م ل اؾ ممنين عليالل م م ‪ ،‬لف م م م ل ممفم علفوام م عم ممم الاٍفام م ٍن ممم ع‪ٙ‬ف م م ش‬

‫‪164‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫ف عتم م علَد ؽ ممر عل‪ ٠‬دم م يم م علوصم م ه ع فَ ممي عل ممر توا ممي‬ ‫اوٍم م‬ ‫ع ممم ع وف مموٍ م م‬
‫ع ع و‪ ُٙ‬علؾٖص ذعال ل ط ؿ علؾٖص علؾ ّ ع فص ‪ ،‬عل ر لا‪ٟ‬م س تؾم ِ م وصم ش‬
‫صفوعذ م ع قمما ع ه م حممر ل م ‪ٝ‬ر س مل م علف‪ٟ‬غ م ٗ‬ ‫ٍنممم تص م م م شيممبم ؽممٖص علوم م‬
‫ع ف َم م ا م علديم تايم فم ذعالم ‪ ٚ‬م ش لياام علفص م عل ممر لتضممم بلم علديم فم ت‪ٚ‬مميلم تم‬
‫‪41‬‬
‫اوع وفوٍ صي ف‪ٚ‬يلم ت ع ؾنين ع وفوٍ عليعل ٍ يل‬
‫للف ٗ ضفوة علفص ف ٍا علف‪ٟ‬غ ٗ ع م علديم م ف ٔ عصم ول علف‪ٟ‬غم ٗ ع ف مُ مُ موع‬
‫علفف‪ٟ‬غم ٗ ع ٖم ذ مر ‪statistical‬‬ ‫علومم ي ح ممث َفاممي علديم حممي عصم وي علف‪ٟ‬غم ٗ الاحؾم‬
‫‪َ ،indexing, concept indexing‬فا ممي علف‪ٟ‬غم م ٗ الاحؾم م ٍن ممم عص ممفليع م م الاحؾم م‬
‫اوٍ م علوح مميع عل مموعا ف م م ع َ و م ‪ٞ‬وح ممي‬ ‫علف‪ ٟ‬مرعا علفَ م ممُ ح ممي عل‪ ٠‬ام م ف مما‬
‫ضممف‪ ٚ‬س الاذفام لضم ٘ ع قمماوس عل ممر ا م ذم ا عل‪ ٠‬ام ٍنممم ذلمم‪ ٕ ١‬الحفام ال وٍنممم‬
‫ل ‪ ٠‬ام عليعلم ٍنممم ع وفمموٌ ت‪ٟ‬ام فم عل‪ ٠‬ام ع ر نم عحؾم ٍم ّ ذم م ‪ ٞ‬ام علضم ٘ م لهم‬
‫م اا م ت‪ ٟ‬مرعا رتَٖ م ‪ ٙ ،‬ممي ٕن م شغ م و مموع علوم م ؾ ممااوذ عم ممم ذ م ع و ع م ا م ي ممم‬
‫عل صممث‪ ٕ ،‬صممفلي صممرا مموع علومم َممك عل‪ ٠‬ام غمم‪ ٠‬ف‪ٟ‬ممرا ممُ تقمما ىل فم امسع صممي م‬
‫م م ع َ و م م ل ممفم بلم م ع ‪ٟ‬غ ممٗ ٍد ممي ع ف م م ا عل‪ ٠‬ام م عليعلم م ل اصف مموة م م علف‪ٟ‬غم م ٗ ع ٖم م ذ مر‬
‫س عله ‪ ٝ‬م م ٍن ممم حي مم م‬ ‫ٕ َفا ممي ٍن ممم علفَا مم‪ ٛ‬فم م صف مموة عل‪ ٠‬ام م علدي ممر عم ممم صم م ‪ٙ‬ه ‪ٝ‬ريمم م عم م‬
‫عل‪ ٠‬ام ‪ ،‬م ثممم ٕممإس عل‪ ٠‬ام عليعلم عل‪ٟ‬غممٖ ع َ م ٍم م ع َ و م ل ضم ت مم‪ ١‬و‪ٝ‬نم ت‪ٟ‬مرعاع‪،‬‬
‫‪42‬‬
‫م ت مم‪ ١‬عل ممر َ م ٍ م ص م ٘ علوث ‪ ٚ‬م صفوعذ م م م ‪ ٢‬الال علَ م اع م ع َ و م ‪ ٠ٝ‬م‬
‫ض م ذم ص م ول علف‪ٟ‬غ م ٗ الاحؾ م ٍ ممم ‪ ٙ‬ممياع علفص م لدي م الاص ممه ا ٌ ح ممث ض ممفن ُ علدي م‬
‫علفَ م عحؾم ممُ م ع َ و م ال ف م ا ‪ ٞ‬ام صممي فنو ممُ وعاز م الا ف م ا علف‪ٟ‬غم ٗ‬
‫عل ممر تقم ه عرلم ٕ‪ٚ‬م لفوام صممي ‪ ،‬ذلمم‪ ١‬ل‪٠‬مموس عل‪ ٠‬ام حمميع ضممف‪ ٚ‬ه ع‪ ٝ‬م لف‪٠‬مموم علضم ٘‬
‫علَم ‪ ،‬م علف‪ٟ‬غ م ٗ ع ٖ م ذ مر ٕ قممُ ي م الاصممه ا ٌ ف م م ز٘ علف م ط علض م ٘ ‪ٝ‬ن م م علو‪ٙ‬ممؤ‬
‫ٍدممي ضممفوة عل‪ ٠‬ا م ع فد م ثر ‪ ،‬ا م ل َ م علدي م ‪ ٚ‬ممي اصف مموة وفمموٌ م ع َ و م ‪ٝ‬ن م م‬
‫عات م م ل‪ ٠‬ا م ع ٖ ممر تتغ مم‪ ٠‬ل ممية علدي م ذد م ع م ‪ ٟ‬م ع ٖ م ذ م ع ه ع ن م ٍن ممم ض ممفوة م‬
‫ع َ و م تممرت ه َ ‪ٙ‬م وفمموٍ دن‪ ٚ‬م ترصممم ع ممم ع وفمموٍ م ع َ و م ‪ ٞ‬م ‪ ،‬م‬
‫ث ممم ٕممإس علَد ؽممر عليعل م ال تفاي م ف م ولٖ م و عل‪ ٠‬ا م ع غممتف ‪ ،‬م ف م ع ٖ م ذ م عل ممر َ م ٍ م ٕ‪ ٠‬م ا‬
‫‪43‬‬
‫ع َو‬ ‫وفوٍ‬
‫‪ 3 / 2 / 2‬اإلكنال التلكائي ‪auto complete algorithm‬‬
‫ضممفلي يممم عصممه ا ٌ علومم لف ممٗ مل م علوؽممو‪ ٢‬عل صممث م ضممفلي يل بلممئ ت ضم عت حم‬
‫م مموع َ و ال م م ‪ ،‬م م م م س ذ م م ا الال م م ام م ت‪ٚ‬د م م إلا‪ٝ‬ا م م ‪ ٢‬علف ‪ٚ‬م م ‪ auto complete‬لم مميٍم‬
‫ع ضم ممفٖ ي ف م م ع ف م م ا ؾم ممنين عل صم ممث عل م ممر تدنم ممو ٍنم ممم ٖ م م ذ م فلؾؾ م م مم ممر وفم مموٍ‬
‫م اع فَممي ال فم ا ‪ ٞ‬ام عل صمث‪ٖٕ ،‬مموا‬ ‫صمي تدنممو ذم ا علف‪ٚ‬د م ٍنمم اَم ع ضمفٖ ي م‬

‫‪165‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫س غ م ممرٌ ض م ممفلي علديم م م فم م م ‪ٝ‬ف م م م ؾ م ممنين عل ص م ممث َام م م علديم م م ٍن م ممم تس م م مميا ا‪ٚ‬ه حم م م‬
‫‪ Suggestions‬ال‪ٝ‬ا م ‪ ٢‬علض م ٘ عل م ممي ا ع ضممفلي َممو ذ م ا علف‪ٚ‬د م عمممم علَ م ‪َ 2008‬ممي ع م وٌ‬
‫عصفليع ه ُ ‪ٙ ،Google‬ي مي عاذ ؽم ال دم ‪ 2004‬حم س مي يمم علومم فم ٍمم ذم ا علف‪ٚ‬د م‬
‫لميٍم ضممفلي يل ما‪ٟ‬م فم ذم ا علف‪ٚ‬د م تممي علديم فم علفم ث ٍنممم عت ذم عل صممث ي ح ممث َام‬
‫‪ٚ‬ه حم م علديم م ٍنم ممم علم مسع ع ضم ممفٖ ي اضم م اع وفم مموٍ تواهم م صي م م ص ممي ‪ٙ‬م ممي ل م م بلم م‬
‫ع ض ممفلي له ‪ٝ‬هم م تا م م عذع ل ممم توعٕ مم‪ ٛ‬ذم م ا ع ‪ٚ‬ه حم م عحف ام م ع ض ممفلي م م مموع ع َ و م م‬
‫تايم م ‪ٚ‬ه حم م علديم م ملجاوٍم م ع ؾ ممنين الا ف م م اع ع نر حم م م م ع ض ممفلي تص م م ع م م‬
‫ا م علديم ضم اع صي م صممي للف اذم علديم ‪ ،‬م لفم م ‪ٙ‬ممي ضم ذم فم توا م ع ضممفلي عمممم‬
‫ؾممنين لممم ت‪ ٟ‬م ف م ن م ٘ عذفا م علف م ث ٍنممم عت ذ م صممث ع َ و م م م ‪ ٢‬اوٍ م‬
‫ع ٖم ممر ع ع في م م ف م م ص م م ٘ عل ص م ممث م ممرّم ‪ ٞ‬م مموس ذ م م ا علف‪ٚ‬د م م الم ممئ ل م مميٍم ع ضم ممفلي تس م م مميا‬
‫فَامميع م ا م علديم ٍنممم علياام و‪ٙ‬م وٍم‬ ‫ا‪ٚ‬ه حم لؾم وى عل صممث‪ ّ ،‬م ألم تايم تممي‬
‫علتغو ػ ٍنم ع ضفلي فم تصيلمي ذومم ٖم ذ م ؾمنين عل صمث لمم ت‪ٟ‬م ذم ا الال م لفايم‬
‫عمم‪ ٟ‬م عمم‪ ٢ ٠‬علفص م م علديم علفممي فم ٍا م عل صممث لممو ألم ضم غمم‪ ٠‬ممم ٕ‪ٚ‬م َن م‬
‫لش ُ م َ عصفليع مل عل صث ف علديم ‪ ّ ،‬م س ذم ا الال م تلقمُ‬ ‫ض ع‬ ‫ر‬
‫لضم نر تص‪ٟ‬ممم علديم غمم‪ٍ ٠‬م ‪ٕ ،‬قم ٍم ‪ٙ‬ممياع علفصرمممر علفَمميل فم ذم ا ع ‪ٚ‬ه حم الفم ٕ‬
‫عونم م ٔ عٍم م ترت م م ٍرف ممه م م ع ض ممفلي ‪ ،‬ام م َر ممر ‪ ٙ‬ممياع ‪ ٝ‬م م ل ديم م ل ف ممي فم م ع ف م م ا‬
‫عل ص ممث ل ممدَ‪ٟ‬ط ممي اا ٍن ممم علدف م‬ ‫ع ؾ ممنين عل صي م م له ت م ٍ يل م م ْ م ف م عص ممه عت‬
‫‪44‬‬
‫ع ضفلي‬ ‫ع ضه اَ علىل‬
‫تدن مم‪ ٛ‬مل م الا‪ٝ‬ا م ‪ ٢‬علف ‪ ٚ‬م ف م علدي م عٍفا م ع ٍنممم اوع م عل م عل ْ م صمما ع ضممفٖ ي ي ح ممث‬
‫ضف‪ ٚ‬ذ ا الال ٖر عال ع ‪ٚ‬ه حم ٍنمم ع ضمفٖ ي م ٍا م عل صمث عل مر تام صمفليع علديم فم‬
‫عم م م ا ع دن‪ ٚ‬م م عوجْرعٕ م م عل م ممر لشفمم ممر له م م ع ضم ممفٖ ي‪ٍ ،‬ا م م عل صم ممث علض م م ‪ ٚ‬عل م ممر ارعذ م م ذ م م ع‬
‫ٕ‪ٚ‬م م م م لشفهجم م يم م عل ص ممث‬ ‫ع ض ممفٖ ي م م م م ‪ ٢‬لْم م عل ص ممث ع ض ممفلي فم م مموع ع َ و م م‬
‫و لم م س‪ ٕ ،‬ممإس ع ٖ ممر ع‬ ‫‪ Google‬م م تلؾم م ؿ عل ص ممث ٍن ممم ع دم م م‪ ٛ‬عوجْرعٕ م م عل ْم م الا ضم م‬
‫‪45‬‬
‫ع ‪ٚ‬ه ح م تفْ م ن َهل م م ن م ٘ ص ممث عم ممم م ممر ٕ‪ ٚ‬م له م ا ع فْ م ع ّ م س ذل مم‪ ١‬ال لاد ممُ ت ممي‬
‫علديم فم تارمممر مجم َممك عل‪ ٠‬ام عل ممر لا‪ٟ‬م َاممي ع لهم علفو‪ٙ‬ممٗ ٍىلم ثدم عل صممث‪ٙ ،‬ممي‬
‫عصممفلي ٕر ض م م ‪ ٙ‬م حمم‪ ٛ‬علفممي عل‪ ٚ‬م و دممُ ‪ Google‬م عصممفليع ٖممر ‪ arnaque‬عل ممر‬
‫َرر لٖر ض عحف ‪ ،٢‬ذل‪َ ١‬ي س ع‪ٙ‬ه س ع‪ٙ‬ه عحه بل علفَ م م ٍم َمي ام ٍم ٍنمم ذم ا علغمر‪ٝ‬‬
‫لق ممرا ع ع ممر عله م م علض م ير له م ا عله م ‪ٝ‬ا م س ي ممم علوم م ض ممفن ُ علف ممي ف م عٍ م ترت م‬
‫لومم عل صمث م ع ضمفٖ ي لم ط ٕ‪ٚ‬مه ْ م ع ٖمر ع ذعالم ي ح ممث لفمي علديم فم ترت م زس‬
‫ذا علَ اع ع َر ف ٕ‪ ٚ‬لرعا علدي ‪ٝ‬ن ؽ وفوٌ س الالهم ع م ‪ٝ‬ن ع ؾمنين صيم‬
‫ع‪ٝ‬ن ذم عصممفليع فم ع وفمموٌ‪ ،‬ام لممي‪ ٢‬غمم‪ٙ ٠‬م مُ ٍنممم س ذم ا الال م تايم اهم يممر علديم فم‬
‫عا مرع ٍا م عل ص ممث‪ ،‬م َا ممي علف ممي ف م ع ف م ا ع ؾ ممنين ص م ٘ عل ص ممث ا م ل ممدَ‪ٟ‬ط ٍن ممم‬

‫‪166‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫علدف م ع ض ممه اَ تف‪ ٠‬م م ذ م ا الال م ممُ مل م علف ممي‪ ٛ ٙ‬علفص ممن م عل ْ ممو ص ممث ت ممرة ٍا م م‬
‫عل صممث ٕ‪ ٚ‬م ؾممنين اممن ص م عل يعل م ا م لص م ًٕ ٍنممم ‪ ٙ‬م ‪ ٙ‬م عل صممث ضممفلي علدي م‬
‫ح ممر لم م ‪ٝ‬ر س مل م الا‪ٝ‬ام م ‪ ٢‬علف ‪ ٚ‬م ال َرم م ٕ‪ ٚ‬ممه م ال‪ٙ‬ه عر‪ ،‬م م م دُ لقم م ح ممث تف ممي ي ممم‬
‫علهم م م‬ ‫عل ص ممث فم م علفو‪ٙ‬م ممٗ ٍم م عصم ممفليع ٖ ممر ع ص ممي تفَ م مم‪ ٛ‬وجوع م م عل‪ ٚ‬و م م ل ه م م‬
‫ع ٖممر ع ع فَ ‪ ٚ‬م م ا عل‪ٟ‬رعذ م علَدممٗ ع ت مم‪ ١‬ع فؾ م َ و م علضممرم‬ ‫علض م ير ل اديا م‬
‫‪46‬‬
‫الم عل خؾ‬ ‫ل خ ؼ صرم‬

‫شكا (‪ )5‬شكا ث ا ن اإلاقترحات ب ن كلمتي اأ ح وا هظم الاسترجاع‪47‬‬

‫‪ 4 / 2 / 2‬البحح واالشرتجاع ‪search algorithm‬‬
‫تاي م مل م عل ص ممث علغ مم‪ ٠‬علىل م عل م لؾم م ِ ٍ م عصفٖض م ا عل ص ممث ع مم‪ ٠‬عل ممر ه م س اوٍم م‬
‫عل‪ ٠‬ام ع ٖف ح م ع ضممفلي ل فَ م ٍم الاحف ام ع َ و ت م ل اضممفلي م‪٠‬مموس ع ضممفلي ذدم‬
‫ص ممث ف حم م م م ا م م‬ ‫َم م‬ ‫عل ص ممث ا م لف مموعٕر لم م م م مل م م‬ ‫ذ ممو ؾ ممام دٖم م عص ممه عت‬
‫عل ه م‬ ‫َم‬ ‫مل م علف‪ ٚ‬م ال م س عل‪ ٠‬ا م‬ ‫علدي م ‪ ٕ ،‬صممفليع مل م علممر ه م دن‪ ٛ‬عل ول م‬
‫عل صممث علىل م ٍنممم علدف م ع ضممه اَ م علدي م ‪ ،‬م مصممي‬ ‫عملخف ٖم مممدَ‪ٟ‬ط عمم‪ ٠‬عصممه عت‬
‫عل صث علموزس علشضمير ل ‪ ٠‬ام ع ضمفلي ترت م لومم علدفم فم ٍرفمه تايم‬ ‫ع‪ ٠‬عصه عت‬
‫عل صث ع رح علوح ي عل ر ال لفمي علديم فم عرلم ي ح مث لا م‪١‬‬ ‫رح عارع ع ف ا عصه عت‬
‫علمر ه ىلم ٕ‪ٚ‬م م لمرعا ن ‪ٚ‬م ل فَ م ٍم‬ ‫ع ضفلي ٕ‪ٚ‬ه ع ف ا عل‪ ٠‬ا علىل ل صمث َم‬
‫ع ض ممفلي ذل مم‪ ١‬ل م ط‬ ‫عحف ا ت م ‪ ،‬س س لف ممي علدي م م دُ علفْ م ف م عل‪ ٠‬ا م ع َ م‬
‫َدم ا زجممس علديم ٍم علفص م فم ذم ا ع رح م ‪ ،‬م عس علفص م لم صم ‪ ٚ‬الح‪ٚ‬م لهم ا عوخنممو ي صم ‪ٚ‬‬
‫فم رح م علف‪ٟ‬غم ٗ ع ف م ا عل‪ ٠‬ام عليعلم ع َ م ٍم عملنفمموة دممُ ‪ ٞ‬ام م عال م علفَ م ٍم‬
‫صفمموة م ع َ و م ‪ ،‬م ث مم له ت م ٍنممم ذل مم‪ ١‬علفو‪ٙ‬ممٗ ٍ م علفَ م ممُ ٖممر ع م عال ح م عس‬
‫عل صمث ع ‪ٚ‬ي م م ا م ع ضمفلي ‪ ،‬م الح‪ٚ‬م ٕ ‪٠‬موس ٍم مرمم‪ ٛ‬عامرع ع‬ ‫ععمفا ٍ يلم عصممه عت‬

‫‪167‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫اوٍم ع مموع‬ ‫عله ت م علٖممرز عل ممر لا‪ٟ‬م س لفممي ٕيلم علديم ف‪ٚ‬مميلم مموع ٍنممم ممرة وجم‬
‫عل ممر تصف ممو ٍن ممم ؾ ممنين ص ممي ٕ ل ص ممث ذ ممو عص ممه ع ض ممفلي فم م عص ممف‪ٟ‬ا ‪ ٢‬ا الاص ممه ا ٌ‬
‫عل صممث‬ ‫ع م علديم لم ط ل ديم م ‪ٙ‬م لفممي الاا م ا فم ع ف م ا علْم عمم‪ ٠‬م الصممه عت‬
‫ع ‪ٚ‬ي لم ‪ ،‬م م ي الاامرع ع الا ع ٕ مر تايم اهم يمر علديم فم ع عا موع َ و م علومم فم‬
‫‪48‬‬
‫عليع‬ ‫‪ٍ ٙ‬ي عل‬
‫ل ممي تص م علديم فم ٍا م عل صممث ْ م اهم يممرا ممُ يعلم اصممم ص صم علف‪ٟ‬غم ٗ تدٖ م مممم‬
‫عل صمث علغمم‪ ٠‬علىلم لهم ‪ ،‬ذممو‬ ‫نوعالم ي ح ممث تمدَ‪ٟ‬ط ص صم علف‪ٟ‬غم ٗ لْ تم ٍنمم عصممه عت‬
‫٘‬
‫م لرصممم ضم ‪ ٚ‬عت م ا عل صممث الال م ع ضممفلي لفص‪ٚ ٚ‬م ٕيام ٕم ا مموي فم علفَ م مُ عل ْم‬
‫ع ‪ ٚ‬ي علن َ ف عل صمث عل مر تايم ن َهلم مدهل علف‪ٟ‬غم ٗ ع م علديم ٕ ل ْم ع ‪ ٚ‬مي م لْم‬
‫علدي ل ض لْ وع ع َ و ام َرمر ألم لْم ع ف‪ ٚ‬م ل اٖمر ع غم‪ ٟ‬تم لفوام علديم فم‬
‫علفَ م ٍم عمم ا وفمموي ٕ‪ٟ‬ممر صممي ‪ ،‬مف نممم ذلمم‪ ١‬فم ع م علديم ٍنممم ضممفلي علف‪ ٚ‬ممي بلم ا‬
‫ع ؾ ممنين ٍ ممي عوخ ممر إ ٍم م ضم م اعال صم م ‪ٙ‬ه م م عل ْم م علن َ م م ٕ ممر لْم م مموع ع َ و م م‬
‫عل‪ٚ‬رم م م ع ؤلممٗ ع ضممفلي عل َ ممي ٍ م علدي م تواه ت م ‪ ،‬ف م ي م ع عا ع َ و م ٕممإس علدي م‬
‫فص م ع‬ ‫ٍ م س ل‪٠‬مموس اض مرع ص لمميع م س ؾمميا ع م ع َ و ت م ضممفلي ه لم ط ص م ن فممي‬
‫الا‪ٙ‬هم عر يمرع لن َم علومم تميٕ‪ ٛ‬ع َ و م بلم تم علممديم ٍم اس ٍم تَٖ م علفص م‬ ‫وهجم‬
‫ممن عل ْم م علن َ م م م م لْم م علف‪ٟ‬غم م ٗ ع م م ي ممم‬ ‫ل‪ ٚ‬مميا ع ن ممول ص ممفليع عل ْم م ع ‪ ٚ‬ممي‬
‫عصممه ا ٌ علومم ‪ْ ٕ ،‬م علن َ م تا مم‪ ١‬ر م ع ضم ل ع ٖممر ع عل ممر تٖممرـ بلم علفَ م ٍم صفمموة‬
‫لف ٗ ع ٖمر ع ع ا‪ٟ‬دم ‪ ،‬م ثمم ٕ م ط م يم ل ْم ع قم وم لا‪ٟ‬دم علضم نر ٍنمم لف مٗ‬ ‫ع‬
‫ذ م ا ع ٖ ممر ع ع ممف َ يل م الالال م م ممدَ‪ٟ‬ط الا ف م ا م س لْ ممر علف‪ٟ‬غ م ٗ ٍن ممم ص م ل عل ص ممث‬
‫ع ضممفلي ف م علدي م ي ٕ ل ْ م ع ‪ ٚ‬ممي تشممف ص م ول علفؾممٖم ع ‪ ٚ‬ممي ال ف م ا م س ع ؾنين ‪،‬م م م‬
‫عل ْم م م علن َ م م م تش م ممف صم م م ول عل ص م ممث عون م ممر ع م ممرت ه ف م م م ا عل‪ ٠‬ام م م علفَ م م م ٍ م م الاحف ام م م‬
‫ع َ و م ‪ ٠‬م حرمم ضممفلي علديم م س ذم ل وصم و س مموس ع صممُ فم اا ممر علفص م علفممي‬
‫م ي م الاصممه ا ٌ‪ ٍ ٕ ،‬ذ م ف م ت‪ ٚ‬ممي ع ضممفلي اؾممنين علفؾممٖم ذ م علضمما ر ل اضممفلي‬
‫‪49‬‬
‫صث فدوٍ‬ ‫ٖر ع َ‬ ‫لفَ ٍ عحف ا ت ع َ و ت ٕ‪ ٚ‬لر ٘ ل‬
‫تفم مموزٌ مل م م عل صم ممث ف م م يم ممم علوم م م م م س ث ث م م ضم ممفوم وٍ م م تاي م م علغ م م ‪ ٞ‬علَ م م ا ع يم ممم‬
‫الاصممه ا ٌ ي ح ممث َ‪ٟ‬ممط مل م عل صممث عمم‪ ٠‬علَا م علض م ‪ ٚ‬م ت‪ٟ‬غ م ٗ تص م ع م ‪ٍ ٙ‬ممي‬
‫ا ل علف‪ٟ‬غ ٗ مل ع ف ا ع ؾنين عليعلم ٍنمم ذومم م ع َ و م ‪،‬‬ ‫‪ٖ ٝ ،‬ا ‪ٞ‬‬ ‫عل‬
‫‪ٖ ٝ‬ا م ‪ ٞ‬م مل م عل صممث ع ف ح م ع م ضممفلي علدي م تفصممي مل م الاصممه ا ٌ عل صممث ف م ا م ل‬
‫ثم تفممياإ فم علفَ م ممُ ع ٖممر ع م اام علغمم‪ ٠‬عل ٖممً ممر اع ياام علفص م عل ْممو عله ‪ ٝ‬يممر‬
‫ؽمموال عمممم اام عليالل م ع ٖهممو ل‪٠‬م ؾممنيى ٍنممم حمميا حممر لم ‪ٝ‬ر س ع ا م علفَ م علممي ذ م ا‬
‫عل ممر صممفش رر ٍ يل م مل م الاصممه ا ٌ م عل ممر تاي م عرل م ممية ‪ٙ‬مميا تممي علدي م ف م توا م علدف م‬

‫‪168‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫عل ممفص‪ٟ‬م ف م مموع ع َ و م ع ض ممفيٍ عم ممم ع ض ممفلي ي ح ممث ل‪ٟ‬ام م ٍن ممم ض ممفوم علفص م م ف م ‪ٙ‬م م‬
‫اا م و ع ذممو علفَ م ممُ ع ؾممنين ع ٖممر ع ٕ‪ ٚ‬م ل غمم‪ ٠‬عل ٖممً‪ ،‬م ممب اا م علفص م‬
‫ٕممف‪ٟ‬ا فم ٍنممم ضممفوم علَام عل ممر تفَامم‪ ٛ‬فم علياللم ع ٖهممو ع فقمما فم عمم‪ ٠‬حمر ٔ ع ؾممنيى‬
‫ٍنم ذل‪ٕ ١‬إس وعٌ علفص ف ع عل صث الاصه ا ٌ ع يم علوم تفاي ف و وعٌ علف ل ‪-:‬‬
‫علم ممر ه م م س اوٍ م م‬ ‫ال ‪ :‬اأ ح ل ل اإلاىو ل ل اأ ل للوأيني ‪ :‬ضم ممفلي عل صم ممث م م دن‪ ٛ‬عل م ممول رر َ م م‬
‫ٖ ممر ع عل ص ممث ٕ‪ٚ‬م م ل مموزس علشض ممير لهم م ا ع ٖ ممر ع ذا هلم م فم م علفَ م م ٍم م عون ام م ع َ و ت م م‬
‫عل ص ممث ي ح ممث‬ ‫عل ممي ل ادن مم‪ ٛ‬عل ممول رر علؾ م ّ علَ م الص ممه عت‬ ‫ل اض ممفلي تاي م ع َ م‬
‫ؽم تايم ٍنمم اام وذا م فم م م ذم ا ع ؾمنين ‪،‬‬ ‫ت س ع علر ه ‪ and‬صفيٍ ٖر ع‬
‫م ع عل صممث ‪ٕ or‬فَ م ٍ م ع ‪ ٠‬م علف ل م علفْ م م س ع ؾممنين ص ممث لا‪ ٟ‬م عصممفيٍ مموع‬
‫و ا عل ر تد لم ع وفموٌ‪ ،‬م ع علدٖم ‪ٕ not‬فقمُ‬ ‫وفوٌ ٕ‪ ٚ‬ملخف ٗ عوجوع‬ ‫ع َو‬
‫ع دنمم‪ٛ‬‬ ‫عل‪ ٚ‬ا م علؾممٖرم الاا ام م ملجاوٍ م ع ؾممنين علض م ف م عل صممث عال س لف ممٗ َ م‬
‫عل ممول رر تفَ م ممُ الام م ا عوخ م ا ل اٖه ممو ع فاي م ف م ع مم‪ ٠‬لٖ ممً عل ص ممث ص ممث لص ممف‪ٟ‬م عم ممم ممي‬
‫عل صممث عل‪ ٠‬ام عليعلم عل‪ٟ‬غمٖ ع م‬ ‫علفنم ‪ ٛ‬ع قم ذ م س ع ؾمنين عل صي م فم عصمه عت‬
‫اللم م ع ؾم ممنيى ٍنم ممم ذلم مم‪ٕ ١‬م م ا‪ ٟ‬ل ديم م س لفم ممي‬ ‫م م ع َ و م م ‪ ،‬س الا فم مميع عمم ممم ع َرم م‬
‫عل صمث م ‪ ٙ‬هم فم عل‪ ٠‬ام عليعلم‬ ‫لٖ و صمي فم عصمه عت‬ ‫فص ع ادُ تارمر ؾنين‬
‫ع َ و ‪ ،‬ضه ذل‪ ١‬تَٖ م م م ‪ٙ ٢‬م ا ر عوهجم علفارممر ‪stop / go‬‬ ‫ع َ ٍ صفوة‬
‫‪ ٕ list‬ل صممث ذدم لممفم ٕ‪ٚ‬م ل ٖممً عمم‪ ٠‬عل‪ ٠‬ام ذممو م ضممه علممفص‪ٟ‬م ٕ م م ا م علديم ‪ ،‬عمم ٘‬
‫علَد س ل‪ٚ‬يا علفص علفي في ُ عت ذ وفموٍ ٕ‪ٟ‬رمم صمي ‪ ،‬دم ٍ م ٕ ل صمث ذدم‬
‫‪50‬‬
‫لاي ٍنم اا علفص ل دي ف الاصه ا ٌ عل صث‬
‫جاهيللا ‪ :‬اأ حل باأللللة اأو يعيللة ‪ :‬لف‪ٚ‬ممي ضممفوة عل صممث ل ْم علن َ م ٍم عل صممث م دن‪ ٛ‬عل ممول رر‬
‫فم ‪ٙ‬ميا علفص م عله ‪ ٝ‬م ملجاوٍم ٖمر ع عل صممث ي ح مث تمفا‪ ٟ‬مل م عل صممث ل ْم علن َ م م‬
‫عص ممفليع ع ٍام م يم م ع َم م ام عل ْومم م عملن م م علؾ ممرٕ َام م ممي اذ ٍن ممم تص م م ٖم ممر‬
‫عل صث ْ م َم ع ٖمر اللهلم فْ م عم‪ ٠‬ه ش هلم عل ْومم ام ضم ٍي ٍنمم توصم ُ عمم ا عل صمث‬
‫ع فيع عتم م علدوٍ م م ع م م مموع َ و م م علومم م ٕ ل ص ممث م م َر ع ‪ ٚ‬م م‬ ‫عت ذ تم م ع وف مموٍ‬
‫عل صممث اوٍ م ٖممر ع صي م ف م مس عحممي‪ ،‬م ثممم‬ ‫عوج م ا ل َ م ع ٖممر علوعحممي ف م عصممه عت‬
‫ٕممإس يم الاصممه ا ٌ لؾممَ ٍ م تت ممُ ٖممر عل صممث فم عممف ال علغمم‪ٟ‬ن عل ٖيم ام لصممي م ‪ٙ‬مميا‬
‫علديم م ٍن ممم عل ممفص‪ٟ‬م اٖ ممر عل ص ممث تت َهم م دَم م تارمم مرع‪ ،‬م م ث ممم ٕ ممإس فم م إ ذم م ا علؾ ممَو ذ ممو‬
‫م مموع ع َ و م م‬ ‫ع لٖ م م ـ ضم ممفوة علفم ممي علفص م م م م ي م م الاصم ممه ا ٌ ف م م علف م م ث ٍنم ممم علدف م م‬
‫مموعت ٍا م م‬ ‫ع ض ممه اَ ت م علؾ ممَو ف م تص‪ ٚ‬مم‪ ٛ‬علفص م لفواه م علدي م م ع ممف ع غ ممف‪ٚ‬‬
‫علفص م عل ْوم م ٖممر ع عل صممث‪ ،‬ؽ م ت مم‪ ١‬عل ممر تشفمممر عمممم لْ م ثرم م غممف‪ٙ ٚ‬وم م عل د م عل ْممو‬
‫يم م عل ْم م علَر م م ‪ٍ ،‬ن ممم ذل مم‪ٕ ١‬فوز ممُ عل ص ممث ٍن ممم ٖ ممر ع ّ م م ع ممر ل ممم ت ممي فم م عص ممه عت‬
‫عل ص ممث ‪ ٠ٝ‬ام م ٖف ح م م ث ممم علفنم م ‪ ٛ‬ىلم م د‪ٕ ٠‬م م ‪ ٞ‬ام م عملنف مموة علد ممبر م م ع َ و م م ح ممث‬

‫‪169‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫علممفص‪ٟ‬م ف م ٍا م‬ ‫علف‪ٟ‬غ م ٗ الاعممف‪ ٚ‬ي ‪ ،‬ل َ م م علؾممَو ا م ‪ ٞ‬م س تت ممُ علدي م له م ا ع ؾممنين‬
‫‪52 51‬‬
‫عل صث الاصه ا ٌ ثم علفص‪ٟ‬م ف علدف ع ضه اَ‬
‫جاأت ل للا ‪ :‬اأ ح ل ل باأوي ل للة اأدالأي ل للة ‪ :‬ترت‪ ٟ‬م ممس مل م م عل ص م ممث لوم م م عليالل م م ٍن م ممم عص م ممفليع ع ٖ م م ذ م‬
‫عل مميالال ع وف مموٍ ٖ ممر ع عل ص ممث مميال م عص ممفليع ممي ع ق م ذ علفص م عل ْ ممو ‪ ٟٕ ،‬م‬
‫ع ي ل ف عل صث لي ا حو‪ ٢‬ع ٖر ذعالم الاعمف‪ ٙ ٚ‬عل مر تدميم‪ ٛ‬ىلم ‪ ،‬م علومم عليالل م ٕتضمفلي‬
‫ع ٖممر ‪ٝ‬ارت‪ٟ‬ممس ‪ٚ‬ن م ع ن م ٘ لف مموس عل صممث مموس ع وفمموٌ س علو‪ٙ‬ممؤ ٍنممم ع ٖممر ع عل ممر تصا م‬
‫ضممفلي علوم م عليالل م اوٍ م ع ر م م ‪ XML. RDF, OWL‬عل ْ م ع َ ام م ع افممي‬
‫عم م ا ؽ ممٗ ع ؾم م ا لْم م ع نولوا م م علومم م ‪ ،‬ذم م ا اا َه م تف‪ ٠‬م م م م م م ‪ ٢‬ع ‪ٞ‬م م ىل م هم م‬
‫غ ممرذ ٍن ممم علوم م ‪ ،‬م علي م ٕ ممر تق م ه‬ ‫ص ممي ف م ‪ ٞ‬مموس و م ممم علدي م عله م ل‪ٟ‬ف م عل م‬
‫علَ ‪ ٙ‬م م س ع ؾ ممنين تص ممي ذوم م ع ٖ ممر ع الالال م ف م ع م ‪ ٖ ٟ‬ذ ا م م لْ م ع نولوا م‬
‫علومم م ٕم م ل ر ترص ممم م َم م عل ش م م عليالل م م ع ف‪ٚ‬ي م م لفَٖ م م علومم م عل مميالم ٍن ممم ث ممر ذل مم‪ٕ ١‬ديم م‬
‫الاص ممه ا ٌ ل ‪ ٚ‬ممب ٍم م اسع ٍم م تت ممُ لف ممٗ ع ٖ ممر ع ع رت نم م الل م م ل‪٠‬وألم م ت ممرت ه م م ح ممث ع ٖه ممو‬
‫ع وفمموٌ ل م ط م م ‪ ٢‬الا مي م ٘ علغ مم‪ٟ‬ن عل ْممو ل ‪ ٠‬ا م ‪ ،‬لف م م لي م تص م ي م الاص ممه ا ٌ‬
‫تواه ت م م ح ض م م ولٖ م م و ع ٖم ممر ع عل ْوم م م عل م ممر عٍفام ممي ٕ ا م م ص م م ‪ٍ ٛ‬نم ممم ت رم ممر م ممي ع ق م م ذ‬
‫علفنم ‪ ٛ‬علغم‪ٟ‬ن لفت مُ ع وفموٌ فت مُ ٖر عتم ٕام لسممي مر علفص م َ‪ ٚ‬ميع فم يمم علومم علميالم ذممو‬
‫‪ٍ ٙ‬ممي ع َرٕ م ‪ KB‬عل ممر تاي م عٍا م ف‪ٚ‬ممي ممُ عل‪ٟ‬غ م ٔ ع ‪ ٚ‬ممول ف م ‪ٍ ٙ‬ممي م علدي م ‪ ،‬ص ممث‬
‫لامميذ عل‪ٟ‬غم ٔ الف ممٗ ع ٖممر ع عل ممر تشممف ٍ م تص م مموع ع َ و م ‪ ،‬ثممم ضممف‪ ٚ‬ىلم الاات م م‬
‫عليالل م ٖممر ع عل صممث‪ ،‬م ثممم ٕممإس ‪ٙ‬مميا علديم ٍنممم َاممي علفص م ذدم لايم ؽممَو لْم لواممو‬
‫‪53‬‬
‫اضر لفص‪ ٛ ٚ‬علف ل علفْ س ٖر ع ‪ٍ ٙ‬ي ع َرٕ ع علدي‬ ‫‪ٝ‬ن‬
‫‪ 5 / 2 / 2‬الفرز والرتيب ‪ranking algorithm‬‬
‫ت‪ٟ‬فا م مل م عل صممث الاص ممه ا ٌ م لو‪ٙ‬ؤ ٍدممي ا ممو علٖممرز عله ت م لدف م عل صممث ع ضممه اَ ٍن ممم‬
‫اوٍ م م م م م مموع ع َ و م م م عل م م ممر تفوعٕم م مم‪ٛ‬‬ ‫عاه م م م علدي م م م ي ح م م ممث تقم م ممن ُ ٍا م م م علٖم م ممرز ف‪ ٚ‬م م م‬
‫اوٍ م ع مموع ع فوعٕ‪ ٚ‬م وفمموٍ‬ ‫عل صممث ح ا م ع ضممفلي س ّ ذ م ‪ ،‬م ع ف‪ ٚ‬م‬ ‫عصممه عت‬
‫عصفٖض م ا عل صممث س مموع ع َ و م علف ام م عليٍ م ‪ٝ ،‬ا م س ٍا م عله ت م تلممفؿ ف‪ٚ‬مميلم‬
‫م مموع ع َ و م م ع ضم ممه اَ ٕ‪ ٚ‬م م ا لوم م م عل‪ ٚ‬ا م م وذا م م ع وفم مموٍ ف م م ت م م عون ا م م‬ ‫تمم‬
‫ع وفمموٍ ‪ٙ‬ممي عصممف‪ٚ‬ر ٖهممو علٖممرز ع علفؾممش ٗ ‪ٝ‬ا م لن مم‪ ٍ ٛ‬م ‪ٍ Ranking‬دممي ‪ٞ‬و م ‪ٙ‬مميا ي م‬
‫الاصم ممه ا ٌ ٍنم ممم اا م ممُ ع ف‪ ٚ‬م م علدف م م ‪ٙ‬وم م م عل م ممر تفؾ م م وفم مموٍ صفٖض م م ا عل صم ممث‪ ،‬عل م ممر ت‪ ٖٟ‬م م‬
‫م ثممم ٕ‪ ٖٟ‬م علديم تفاي م فم ع علٖممرز عله ت م غمم‪٠‬‬ ‫عون ام ع َ و ت م ضممفلي علديم‬
‫ع ي م ٍنممم اه م س ذا م ال ع ف‪ ٚ‬م مموع ع َ و م تفؾ م عممر اوفمموٌ عل صممث ا م لٖ ممي ف م ْن م‬
‫عون ام ع َ و ت م ‪ ،‬ث م عصممت َ لف ممٗ ع مموع عل ممر ‪ٙ‬ممي تممؤثر صم ٍنممم ‪ ٙ‬ام علدفم ع ضممه اَ‬
‫علتغممو ػ ٍنممم ع ضممفلي تؾ م لتغممت ٍنممم ذلمم‪ ١‬لا‪ ٟ‬م عٍف م ا علٖممرز ‪ ٚ‬م ش ‪ ٖٝ‬م علدي م ف م‬

‫‪170‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫الاص ممه ا ٌ ت م عون ا م ع َ و ت م ‪ٝ ،‬ا م م ؤع ممر ‪ ٙ‬مم‪ ٛ‬ل‪ ٚ‬م ش اا م تص م علدي م وف مموٍ‬
‫‪ ٙ‬م ش ممية علفممي فم تارمممر دممُ فم م عال ٕ‪ٚ‬م لرّ م علديم فم ذلمم‪ ١‬لَم عم س علٖممرز عم س‬
‫م ي إلاامرع ع علضم ‪ ٚ‬فم يم الاصمه ا ٌ تفم ثر ‪ ٖ ٟ‬م الا ع وٍ م ر م علَام ع ضمفلي فم‬
‫ت‪ٟ‬غ م ٗ ص ممث ٕ ممرز مموع ع َ و م م ي ح ممث ت‪ٚ‬م موة ‪ ٙ‬مميا علفص م فم م علدي م ‪ ٞ‬ام م عص ممفلي ممي‬
‫ع قم ذ ع ن ‪ٚ‬م ٕ‪ٚ‬م ل لٖم و ع ٖممر ع ‪ ،‬م حم ‪ ٢‬علَام ٕ‪ٚ‬م لف‪ٚ‬د م علفص م علمميالم ٕممإس ‪ٙ‬مميا‬
‫‪54‬‬
‫علفص ع علدي تي و عمم ‪ ٙ‬اا ال‬
‫ٍام م ر م م علومم م عل مميالم مل م م علٖ ممرز فم م ي ممم الاص ممه ا ٌ ٍن ممم لفن ممومر مل م م علٖ ممرز م م ت مم‪١‬‬
‫ع َفامي ٍنمم إلامم ا علغم‪ٟ‬ن عل ٖيم ع ؾممن ل‪ ٠‬ام عل صمث عل‪ ٠‬ام عليعلم فم مموع ع َ و م عمممم‬
‫علغ م مم‪ ٠‬ع ٖم م م ذ مر ع وف م مموي عل م مميالم علهم م م ٔ لفت م ممُ ع وف م مموٌ الاحف ام م م ع َ و م م م ع اي م م م فم م م‬
‫عل صممث عل‪ ٠‬دم فم عل‪ ٠‬ام عليعلم عل‪ٟ‬غمٖ مموع ع َ و م ع م ‪ٍ ٙ‬ممي م علديم‬ ‫عصمه عت‬
‫م ل‪ ١‬تفصممو‪ٙ ٢‬مميا علدي م م ‪ ٖٝ‬م تت ممُ ع ؾممنين عمممم فممَٗ تت ممُ ع وفمموٌ تواه ت م عليالل م‬
‫عل ر تاي ه ع ‪ ٟ‬ع ٖ ذ م ع ٖمر ع عليعلم فم علومم علميالم ام َمو ٍنمم علديم ٖ‪ٚ‬مي علضم نر ٍنمم‬
‫علدفم ع ضممه اَ علممفص‪ٟ‬م فم مرع مم‪ٍ ٛ‬رفممه غمم‪ ٟ‬فم عل صممث ٕ‪ٚ‬م ا لوم تم ع فص م تواه ت م‬
‫علٖ‪ٟ‬رمم م ‪ ٙ‬ممي َ ممي مل م م تَٖ م م اأش للكا ألا ل أل للر اإلاص للول اأكل للي فم م تت ممُ ت ممر ع ؾ ممنيى‬
‫ع د م م‪ ٛ‬ع وفمموٍ زس ذا م ع ؾممنيى ف م عصفٖض م ا عل صممث تفٖمم‪ ٛ‬اا ممُ ذ م ا الال م ف م ت‪ٚ‬مميلر‬
‫ذا م م ؾ ممنين عل ص ممث زس ذا م م م م ع َ و م م فم م عل ممر ٍن ممم الاحف ام م ع وف مموٍ ٕ‪ٚ‬م م‬
‫‪56 55‬‬
‫ل اؾنيى ع ٖر ع ذعال ‪ ٕٚ ،‬لآلل علف ل ‪- :‬‬
‫‪ )1‬تمر ع ؾممنيى ‪َ term frequency‬ام مل م تممر ع ؾممنيى ٍنممم زس ذا م م ع َ و م ٕ‪ٚ‬م‬
‫غ‪ ٠‬ضمف‪ ، ٚ‬ص مث ت‪٠‬موس ع موع و‪ٝ‬نم عحؾم‬ ‫رع ت‪ٟ‬رعا تر ؾنين عل صث ف ‪ٞ‬‬
‫ف تر ؾنين عل صث ع وع و‪ٙ‬رل ؽ اوفوٌ عصفٖض ا عل صث‬
‫‪ )2‬و‪ٙ‬ممُ ع ؾممنيى ‪ Zone weighting‬ضممفلي علممديم مل م تصيلممي ذا م م ع َ و م ٕ‪ٚ‬م و‪ٙ‬ممُ‬
‫توعا ممي ؾ ممنين عل ص ممث ع م م م م ع َ و م م ‪ ،‬ح ممث تلف ممٗ اام م وذا م م وع‪ ٙ‬ممُ م م‬
‫ع َ و م ٕ م فم ٍ ذم ٍدمموعس ع م ع َ و م ثممم و‪ٙ‬ممُ عل‪ ٠‬ام ع ٖف ح م وع‪ٙ‬ممُ ‪ٝ‬ف م ع ممهس‬
‫م ‪ ٢‬ع عصمم ع م ‪Anchor Text, Title Text, Document‗s URL, Headings , Page‬‬
‫‪Description‬‬
‫‪ )3‬اام علف‪ٚ‬م ال ل اؾممنين ‪ :Term proximity scoring‬الممفم مل م علٖمرز ذم ا ياام علف‪ٚ‬م ال‬
‫فم و‪ٙ‬ممُ ؾممنين عل صممث ع م ممهس م ع َ و م ي ح ممث ال ل‪ ٖٟ‬م مرع تر ذ م وع‪َٙ‬ه م‬
‫ع غممتف ف م زس ذا م م ع َ و م ‪ ،‬ع ا م ل م س ت‪٠‬مموس ذ م ا ع ؾممنين ‪ٙ‬ممرل م ت‪٠‬مموس م‬
‫فاَم فم‬ ‫ح ث وع‪ ُٙ‬ذ‪ٝ‬رذ غ‪ ٠‬ف‪ ٚ‬ال ل َسز ‪ٝ‬ن ذوم علضم ٘ ع وفموٌ عل مر غم‪َ ٠‬م‬
‫ع َو‬ ‫اس عحي‬

‫‪171‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫‪ )4‬عوجامُ م س ع و‪ٙ‬مُ علف‪ٚ‬م ال ‪ Combining term proximity with zone weighting‬ت امُ ذم ا‬
‫وع‪ٙ‬ممُ توعاممي ذم ا ع ؾممننين‬ ‫الال م م س ام ير ت‪ٚ‬م ال ؾممنين عل صممث فم م ع َ و م‬
‫م ثمم‬ ‫ع َ و ص مث لف‪ ٠‬م و‪ٙ‬مُ ذ‪ٝ‬رذم اام ت‪ ٚ‬ابلم فم زس ذا م م ع َ و م‬ ‫ف‬
‫عل صث ٍنم عاه علدي‬ ‫تصيلي ‪ ٙ‬ا ترت ل ف ف‬ ‫تصيلي اا علؾ و‪ٙ‬رل وفوٌ عل صث‪،‬‬

‫لرت‪ ٟ‬ممس اأش للكا اإلا للاالي ي اأ للدالل فم م مل م م علٖ ممرز ٍن ممم صم م ش الاص ممه ا ٌ اصف مموة توام م عصفٖضم م ا‬
‫عل ص ممث‪ ،‬ذ ممو ع مم‪ ٠‬لف م م ز إلامم م ا عل ٖيم م ع ع ؾ ممن ٖ ممر ع عل ص ممث ل ؾم م عم ممم ض ممفوة تص م م‬
‫عل ص ممث صم م ‪ ٙ‬تواهم م وف مموٍ‬ ‫ع ٖم م ذ م علضم م ٘ ع وف مموي ٖ ممر ع عل ص ممث ٕفايم م عص ممه عت‬
‫ض مفلي علدي م ح ممث َ‪ ٟ‬ممط ت مرع ه ‪ ٞ‬ا م عل ص ممث ص م ٘ ؽ م ّهل ف مماد تواه م عت م ٍا مم‪ ٛ‬ف م‬
‫ممر ت ا َه م َ م ف م عصفٖض م ا صممث عح ممي‪ ٙ ،‬ممي تن مموا ع علٖ ممرز‬ ‫عليالل م م ع ف م ا ع ٖ ممر ع‬
‫ل َام ٍنممم ع ف‪ٚ‬م مموع ع َ و م ٕرزذم ٕ‪ ٚ‬م ملنفوعذم توعٕ‪ٚ‬ه م ل م ط ممُ عل‪ ٠‬ا م ع ام ممُ علفوا م‬
‫ع وفموي عملنفمموة عل‪٠‬م فم صم ٘ عصفٖضم ا عل صممث‪َ 57‬مسز ذم ع علغم‪ ٠‬علمميالم ح لم علديم فم‬
‫ت‪ ٚ‬م م ٕمرز ترت م فم عل صمث ع ضمه اَ ام لفوعٕمم‪ ٛ‬عحف ام ع ضمفلي تواه تم علٖ‪ٟ‬رمم س‬
‫س لهم ‪ ٜ‬ل ديم ٕممرؼ علفص م علفممي فم ٕممرز ع ف‪ ٚ‬م مموع ع َ و م ل‪ٚ‬ممي شم يممم علومم تواهه م‬
‫علمميالم ع وفمموي ف م علٖممرز ٍنممم ث ث م عٕممُ ص ص م تفاي م ف م ي و ‪ ٢‬علفوا م صممو ع وفمموٌ علٖ‪ٟ‬ممر‬
‫عل ممر لفق مماىل عصفٖض م ا عل ص ممث ف م ا مموٌ ٖر عت م علي م و م م ع علفص م عل ْ ممو ع جم ممر‬
‫ل فَ م ممُ ٖممر ع عصفٖض م ا عل صممث الصممفل ؼ عليالل م عل ْوم م ىل م ‪ ،‬علي لممث علف ‪ ٝ‬ممي ٍنممم علفوا م‬
‫‪ ٢‬عصفٖض ا عل صث ٕ‪ ٚ‬لوزس ع ٖم ذ م ع م ٖمر ع عل صمث ‪ ٙ‬م ش‬ ‫ع وفوي و‪ٝ‬ن فوح ف‬
‫زعس علفواه علٖ‪ٟ‬رم عل ر ضهليٕه الاصفٖض ا ثم علَا ٍنم ‪ ٙ‬ش موع ع َ و م عٍفام ع ٍ م‬
‫‪ٙ‬ممي ٍد م اعص م ‪ Leonidas Akritidis‬نممرر مل م ‪Query Independent Quality Scores‬‬
‫)‪ (QUIQS‬ل مموزس ‪ ٙ‬ام م ٖ ممر ع عل صم ممث تن م مم‪ ٛ‬مل م م علٖم ممرز عٍفام م ع ٍ يلم م ‪ ،‬مم ممفم ذل مم‪ ١‬م م م م ‪٢‬‬
‫‪58‬‬
‫‪:‬‬ ‫‪ٚ‬و ث‬
‫‪ ٙ 1‬ا م م ع َ و م ‪ material value‬ح ممث تلف ممٗ مموع َ و م وفمموٌ م ف م ‪ ٙ‬اهل م ٕ‪ ٚ‬م‬
‫ل مموزس ذا م م ‪ٞ‬م م م م ‪ ٙ‬اهلم م فم م ت م م عحف ام م ض ممفلي علديم م ‪ ،‬تم م ذم ممر ‪ٞ‬م م م م م م‬
‫ح م يم ‪ٝ‬ممم الاصتغمه ع بلم ا ع م فم ذم ع ع وفمموٌ‪ ،‬لقم مجمم غم ا‪ ٝ‬ضمفلي ع م‬
‫عذع م ‪ ٞ‬م س عملنفمموة ضمما إ مميع اه م يرذ م ؽ م ف م عملنفمموة علفٖ م ٍن ‪ ،‬لق م ع ؾ م ا عل ممر‬
‫عٍفاي ٍ يل ذ ا ع‬
‫مرة صضم ‪ ٙ‬ام عملنمرا‬ ‫َو‬ ‫‪ ٙ 2‬ا ع دف ‪ author influence‬ح ث تلف ٗ ‪ ٙ‬ا‬
‫شيممبم م ع َ و م ٕفَ ممو ‪ ٙ‬ام م ٍنممم ع ممرة صضم ‪ ٙ‬ام ‪ ٞ‬ت لم ام ل َ هم ٕقم فم ت م‬
‫ثم تيٍاه مل علٖرز‬ ‫عحف ا ع ضفلي‬

‫‪172‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫‪2018‬‬‫مجلة علمية محكمة – يونيو‬
‫ييناير‪2018‬‬
‫عوجهم م‬ ‫‪ َ 3‬م م تم م ث علشغ ممر ‪ publishing impact‬ح ممث َ‪ ٟ‬ممط و‪ ٙ‬ممُ غ ممر م م ع َ و م م‬
‫مية علي‪ٚ‬م فم صفموة ع م ٍم ّ ذم م مموع‬ ‫علد عمر م ع َ و م ‪ ٙ‬ام صفمموة ذم ا ع م‬
‫قاو‬ ‫غو فَٗ ف‬ ‫ع َ و عل ر تصا صفوة ّ وثو٘‬
‫املبحح الجالح التطبيكي ‪ :‬قياط التحيس يف ىظه اشرتجاع الويب‪:‬‬
‫لفصيل ممي ف م ٕ م صر‪ ٞ‬م‬ ‫لممئ ذ م ع ع ص ممث لياعص م ع‪ ٙ‬ممُ ى م ذر علفص م ف م ي ممم عص ممه ا ٌ علوم م‬
‫عل صممث س ّ ذ ‪،‬ذل مم‪ ١‬ل‪٠‬وأل م و‪ٝ‬ن م عات م م ح م علياعص م ف م رع ه م الال م عا مرع ع علَا م‬
‫‪ٙ‬مي تام ذم ا علياعصم فم ٍ‪ٚ‬م ل الا فل م الا رم‪ ٟ‬م و م ٍم ‪ 2016‬فم علٖهم م س ضمما ‪2016‬‬
‫عمممم م اش ‪ ،2017‬عٍفا م ع ٍنممم ٍ د م م صر‪ ٞ‬م عل صممث ْ م صممف صر‪ ٞ‬م ‪ ٞ‬م وٍنممم ف م ترت م‬
‫صر‪ٞ‬م عل صممث ٍ م ٕ‪ٚ‬م ممو‪ٙ‬ى علفؾممش ٗ علَم س ‪Alexa Global Traffic Rank, and U.S.‬‬
‫‪ Traffic Rank‬عل ممر ؽمميا تؾممش ٖه فم لدم لر ‪ٍ 2017‬نممم ‪ٙ ،www.alexa.com‬ممي ع‪ٙ‬فؾممر علَ د م‬
‫ٍنم صف ٕ‪ٚ‬ه م صر‪ٞ‬م عل صمث ل‪٠‬وألم تصام عٍنمم َمي‪ ٢‬زمم اع عمهر ضمفلي علومم ْم فم‬
‫وس ملنمر‪ ٙ Google ٜ‬هم م موس زع مر ملنمر‪ ٜ‬عل صمث ‪ٍ 59 wow‬نمم ذلم‪١‬‬ ‫ٍ ذ ا ث ثا‬
‫ٕضممف‪٠‬وس ٍ دم علياعص م م يممم عصممه ا ٌ علوم م م صر‪ٞ‬م عل صممث و‪ٝ‬ي م عصممفليع ٕ‪ٚ‬م وفممُ‬
‫ل ‪ٟ‬ض ‪ ،‬اي ف عوجي ‪ ٢‬علف م ‪-:‬‬
‫جد ل (‪ )2‬ويىة اأدراسة من هظم استرجاع اأوية فقا إلادالت الاسجخدام أج ييم ‪alexa‬‬
‫َي‪ ٢‬علسم ا عهرم‬ ‫ي الاصه ا ٌ علرع ه‬
‫‪1,600,000,000‬‬ ‫‪/https://www.google.com.eg‬‬ ‫‪GOOGLE 1‬‬
‫‪400,000,000‬‬ ‫‪/http://www.bing.com‬‬ ‫‪BING 2‬‬
‫‪300,000,000‬‬ ‫‪/https://search.yahoo.com‬‬ ‫‪YAHOO 3‬‬
‫‪245,000,000‬‬ ‫‪/http://www.ask.com‬‬ ‫‪ASK 4‬‬
‫‪125,000,000 http://search.aol.com/aol/webhome‬‬ ‫‪AOL 5‬‬
‫‪100,000,000‬‬ ‫‪/http://www.wow.com‬‬ ‫‪WOW 6‬‬

‫‪ٙ‬ممي عٍفا ممي علياعص م علفن ‪ ٚ‬م ٍن ممم عص ممفليع ع م ع حي م ع َ غ م ملخف ممٗ ٍا م عل ص ممث‬
‫عل م ممر عارم م م ٍنم ممم ٍ د م م علياعص م م عل م ممر عارم م م ٍنم ممم ‪ ٞ‬م م صم ممر‪ ٜ‬ال ف م م ا لف م ممٗ ٍد ؽم ممر علياعص م م‬
‫علفن ‪ ٚ‬م م ٍا م م علياعصم م علفن ‪ ٚ‬م م ٍن ممم عصفصقم م ا لف ممٗ اوع م م ىم م ذر علفص م م تاي م م فم م‬
‫صم ا علياعصم علف رمم م ‪ٙ ،‬ممي تدوٍم م س ت م‪ ١‬عل ممر ت‪ٚ‬م ط عت ذم يمم الاصممه ا ٌ م ح مث ‪ ٙ‬م‬
‫علفص م اا م ت م ث ا ع فٖ م يا ع م علدي م ‪ ،‬لق م ٍد ؽممر ل‪ ٚ‬م ش ضممفوة علفص م ف م ‪ ٞ‬م رح م م‬
‫رعح م عا مرع ع علَا م ف م مرع علدي م ‪ ،‬ث ممم ٍد ؽ ممر ل‪ ٚ‬م ش علغ مم‪ ٠‬علىل م ع ممدَ‪ٟ‬ط ٍن ممم علدفم م‬
‫ع ضممه اَ ٍنممم عاه م عل صممث الاصممه ا ٌ عل ممر لا‪ ٟ‬م ضممفلي علدي م تصيلمميذ رع‪ ٙ‬هل م لفص‪ ٚ‬مم‪ٛ‬‬
‫ذ مميعٔ علياعصم م علفن ‪ ٚ‬م م ٕ‪ٚ‬م ممي ا‪ ٝ‬ممس ‪ٝ‬نم م ص اذم م ٍنم ممم اعصم م تص م م مل م م عل صم ممث ٕصم ممؿ‬
‫اوٍ م علدف م ع ضممه اَ ٍنممم ‪ ٞ‬م ي م ٕ‪ ٚ‬م لن َ م عملنمموا وفممُ علفن مم‪ ٛ‬علياعص م صممؤ‬
‫َفامي علياعصم ٍنممم عصممف‪ٚ‬رع عامرع ع علديم تت ممُ ممم علفص م ٕيلم ل‪٠‬وألم تممفم ع م فم ‪ٞ‬م علممديم‬

‫‪173‬‬
‫العدد الثاني و العشرون (‪)22‬‬
‫عــ‬
‫ا لم‬
‫د‪ .‬سيد ربيع سيد إبراهيم‬

‫عت م ٌ‬ ‫ت‪ٚ‬د ّ م ديموا ‪ ،‬م تت مُ مم علفص م ثمرا ٕضم ‪٠‬وس م م ‪ ٢‬اعصم علدفم‬
‫َ ال ‪ ٙ‬ش علفص