‫ما الذي يفعله النسر على العلم؟‬

‫اتفوو ع الكفاح‬
‫‪www.wasla.anhri.net‬‬
‫مطبوعة غير دورية تصدر عن الشبكة العربية لمعلومات حقوق اإلنسان‬

‫‪5/13/11 2:50 AM‬‬

‫‪ 15‬مايو ‪ - 2011‬العدد ‪21‬‬

‫‪wasla issue 21.indd 1‬‬

‫‪2‬‬

‫العدد ‪21‬‬

‫‪ 15‬مايو ‪2011‬‬

‫‪www.wasla.anhri.net‬‬

‫ما الذي يفعله النسر على العلم؟‬

‫وصلة‬
‫نشرة غير دورية تصدر عن الشبكة العربية‬
‫لمعلومات حقوق اإلنسان معنية بشئون اإلنترنت‬
‫والمدونات العربية‪.‬‬

‫فريق التحرير‬
‫أحمد ناجى‬
‫سلمى الورداني‬
‫محمد الطاهر‬

‫إخراج فنى‬
‫محمد جابر‬

‫جميع التدوينات المنشورة بإذن من المدونين‬
‫أصحابها‪ ،‬وقد قمنا بنشرها دون أى تعديل أو تنقيح‬
‫لغوى أو نحوى في المحتوى حفاظًا على أسلوب‬
‫المدونيين أنفسهم‪.‬‬

‫للتواصل مع وصلة‬
‫‪www.wasla.anhri.net‬‬
‫‪wasla@anhri.net‬‬
‫العنوان‪ 10 :‬شارع علوي‪ ،‬وسط المدينة – القاهرة‪،‬‬
‫شقة ‪5‬‬
‫رقم تليفون‪+223964058 :‬‬

‫“نشرة غير دورية تصدر عن الشبكة العربية‬
‫لمعلومات حقوق اإلنسان”‬
‫المدير التنفيذي‪ :‬جمال عيد‬

‫رقم اإليداع‪2010/18364 :‬‬
‫الشبكة العربية لمعلومات حقوق اإلنسان‪ ،‬مؤسسة‬
‫قانونية معنية بالدفاع عن حرية الرأي والتعبير‪،‬‬
‫وحرية استخدام اإلنترنت في مصر والعالم العربي‪.‬‬
‫شكر لمؤسسة المجتمع المنفتح‪ ،‬سويسرا‬
‫لدعمهم إصدار هذه المطبوعة‬
‫ولكافة المدونين الذين لوال تدويناتهم‬
‫وموضوعاتهم لما صدرت هذه النشرة‪.‬‬

‫وما يهم النرس يف املقام األول هو الحفاظ عىل هيبة البدلة‬
‫العسكرية وليس هيبة الدولة‪ .‬لذلك يتم التضييق ومحاكمة‬
‫كل من ميس هيبة البدلة عسكريا وبرسعة حاسمة أما الدولة‬
‫فال تعنى القامئني عىل املجلس العسكري يف يشء‪ .‬ألن النرس‬
‫يف صلب كينونته يف جوهر منطقه العقيل الحاكم لتفكريه ال‬
‫يعرف ما هى الدولة حقاً‪ ،‬ويتعامل مع األفراد مبنطق الويص‬
‫عليهم‪.‬‬
‫وهكذا فعىل سبيل املثال حينام يتم تجاوز القانون‬
‫وانتهاك هيبة الدولة واالعتداء عىل سبيل املثال عىل كنيسة‬
‫مثلام حدث يف أطفيح‪ ،‬يكون موقف الجيش ال العمل عىل‬
‫تنفيذ القانون ومعاقبة املخطئ لتأكيد مبدأ سيادة القانون‬
‫أول املبادئ الحاكمة ألى دولة‪ .‬بل يتحرك وعىل الفور منطق‬
‫الوصاية واملنطق األبوى‪.‬‬
‫“كلكم أوالدى‪ ..‬كلكم أبنايئ” يقول النرس‪ .‬يجمع أوالده‬
‫الذين تعاركوا ويخاطبهم بلهجة تجمع الرتهيب والرتغيب‪.‬‬
‫أنتم أخوات‪ ،‬عيب تعملوا كدا‪ .‬وطى عىل رأس أخوك‬‫بوسها‪ ،‬وأنت قول ألخوك الكبري آسف‪ .‬وأنا علشان قلبي كبري‬
‫وفلويس كتري هتكفل بأىن اجيب لعبة جديدة بدل الىل أخوك‬
‫كرسها لك وابنى لك كنيسة‪.‬‬
‫أما إذا استمر األوالد يف عنتهم‪ ،‬فالنرس ال يسعي لتطبيق‬
‫القانون بل يتم استخدام القوة الغاشمة (املحاكامت‬
‫العسكرية) للعقاب وترهيب األوالد‪.‬‬

‫‪1‬‬
‫تتميز مرص مبوقعها الجغرايف املتميز ومبناخها الديفء‬
‫شتاءاً املعتدل صيفاً‪ .‬معلومة جغرافية تتكرر يف جميع املراحل‬
‫الدراسية كمفتاح لتربير حمالت الغزو واالحتالل التي جرت‬
‫عىل مر التاريخ لهذه األرض‪ .‬كام تعرف لكل عمله وجهان‪.‬‬
‫يسء وجيد‪ .‬لكن حمالت الغزو واالحتالل مل تكن فقط الوجه‬
‫الوحيد السيئ ملوقع مرص االسرتاتيجي‪ .‬ما نسوا أن يذكروه يف‬
‫مناهج التاريخ أنه مثل هذه الحمالت جعلت استقالل مرص‬
‫ُمرتبطاً بوجود مؤسسة عسكرية قوية‪.‬‬
‫هكذا سارت األمور منذ أحمس والعجلة الحربية والحصان‬
‫الىل بيعمل “درجن‪ ..‬درجن” وحتى محمد عىل باشا وابتكار‬
‫التجنيد اإلجباري لبناء الجيش املرصي كنواة أساسية ملا يصفه‬
‫البعض اآلن باإلرهاصات األوىل بالدولة املرصية الحديثة‪.‬‬
‫كانت هذه فذلكة تاريخية ومقدمة جغرافية رضورية‬
‫للتذكرة واالعتبار‪ .‬ومفتح لتدبر الكثري من األمور‪ ..‬رمبا‪.‬‬
‫‪2‬‬
‫بني كل املديح والتنظري حول ثورة ‪ 25‬يناير يفوت عىل‬
‫الكثريين أن أهم األحالم التى سعت ثورة ‪ 25‬يناير لتحقيقها‬
‫هو القضاء عىل رشعية الحكم العسكري‪ ،‬غري املدىن‪ ،‬غري‬
‫الدميقراطى‪ .‬كان الحلم وال يزال أن يعود الجيش إىل ثكناته‬
‫التى خرج منها يف يوليو ‪ 52‬ومل يرجع لها حتى اآلن‪ .‬أن يعود‬
‫النرس ملكانه يف السامء أو عىل الحدود‪ .‬وكان السؤال الخفي‬
‫الذي كان من املمكن أن نشم رائحته كثرياً –نعم فاألفكار‬
‫ميكن شمها‪ -‬يف أذهان األجيال الشابة “مال الذي يفعله النرس‬
‫عىل العلم؟”‬
‫‪3‬‬
‫لكن هل تحقق هذا الحلم حقاً؟‬
‫الصورة الواضحة أن الجيش هو الذي يحكم اآلن‪ .‬نعم‬
‫يقولون أن هذه فرتة انتقالية‪ .‬لكن ما هى الضامنات حقاً‬
‫هذه هواجس مرشوعه خصوصاً يف ظل اإلشارات املتضاربة‬
‫التى تظهر من قبل املجلس العسكري‪.‬‬
‫هل عادت الحرية للمرصيني؟‬
‫نعرف أن عدد من متت محاكمتهم عسكرياً دون وجود‬
‫محامى‪ ،‬دون أدلة‪ ،‬دون الحق يف االستئناف وخالل ‪ 100‬يوم‬
‫يتجاوز الخمس آالف بحسب ترصيحات قيادات يف الجيش‬
‫نفسه‪.‬‬
‫نعرف أيضاً أنه قد صدر قانون ونرش يف الجريدة الرسمية‬
‫يجرم الحق يف التظاهر السلمى واإلرضاب عن العمل‪.‬‬
‫نعرف أيضاً أن التدخالت يف وسائل اإلعالم ال تزال مستمرة‪،‬‬
‫يتم منع إعالميني من مامرسة عملهم‪ ،‬ويتم قطع برامج عىل‬
‫الهواء مبارشة بتوجيهات من قيادات عسكرية‪.‬‬
‫نعرف أيضاً أنه قد صدر مؤخراً قانون يعطى الحق ملجلس‬

‫الوزراء ولرئيس الجمهورية يف قطع االتصاالت‪.‬‬
‫عىل أرض الواقع وبعيداً عن قصائد وأغاىن املديح مل يتغري‬
‫جوهر الوضع يف مرص‪ ،‬فقط “نيولوك” جديد‪ .‬االعتقال القرسي‬
‫دون محاكمة مدنية مستمر‪ ،‬الرقابة مستمرة‪ ،‬التجاوزات يف‬
‫حقوق األفراد مستمرة‪.‬‬
‫‪4‬‬
‫“لكن النرس يحمى‪ .‬النرس هو الضامنة لالنتقال األمن‬
‫نحو الدولة املدنية‪ .‬كام تعرف الوضع الحساس‪ .‬هناك انفالت‬
‫أمنى‪ .‬البلد تنهار‪ .‬وعجلة اإلنتاج متعرثة‪ .‬وفني هيبة القانون‪.‬‬
‫يجب استعادة هيبة الدولة”‬
‫لكن عىل أرض الواقع يبدو واضحاً وجلياً أن النرس مل يفعل‬
‫أى يشء يف هذا املجال‪ ،‬ومازال يتحرك باملنطق القديم كحاكم‪،‬‬
‫وكنرس يقود قطيعا من األبقار الوديعة املساملة‪.‬‬

‫‪5‬‬
‫للصدق فهذا املنطق األبوى الذي يتعامل مع الشعب‬
‫كمجموعة من األوالد الصغري‪ ،‬والدولة كرمز يتجسد يف بدلة‬
‫الرشطة وبدلة الجيش‪ .‬تدعمه كتيبة ورمبا كتائب كاملة من‬
‫املثقفني واملفكرين والراقصني والراقصات وروائيني الستينات‬
‫والخرباء االسرتاتيجيني وقبائل كاملة من تيارات سياسية‬
‫تبدأ باإلخوان والسلفيني ومتتد حتى قوميني مل يثقوا يوماً يف‬
‫شعوبهم‪.‬‬
‫لهذا ليس عجيبا أن نسمع ونقرأ مقاالت تطالب باستمرار‬
‫الجيش يف الحكم‪ ،‬أو عىل األقل أن يطلع علينا مفكر وخبري‬
‫اسرتاتيجى مثل الدكتور ضياء رشوان ليرصخ يف عز أزمة‬
‫“إمبابة” وبدالً من أن يطالب الرشطة العسكرية والرشطة‬
‫املدنية التى انسحبت ومل تحمى الكنيسة بالقيام مبهمتها‬
‫والدفاع عن املؤسسات العامة والخاصة وتطبيق القانون‬
‫املدىن‪ ،‬يطالب الجيش بفرض األحكام العرفية‪.‬‬
‫وهكذا يشء فيشء بدل ما أن تعمل تلك النخبة عىل‬
‫الوقوف بشكل حاسم ضد عسكرة املجتمع ومدنية الدولة‬
‫تعطى اإلشارات وتدعم استمرار منطق النرس فوق العلم يقود‬
‫قطيع األبقار الوديعة‪.‬‬
‫‪ ....‬ومازال النيل يجري‬

‫أحمد ناجى‬

‫الغالف رسوم و تصميم‪ :‬محمد جابر‬

‫‪www.gaberism.net‬‬

‫وصلة‬
‫ُ‬
‫الشباب‬
‫مطبوعة تَ نقل ما يطرحه‬
‫جريدة‬
‫هي‬
‫ُ‬
‫َ‬

‫وصلة تحت رخصة المشاع اإلبداعي‪ ،‬يسمح‬
‫بإعادة النشر و التوزيع تحت ظل نفس الرخصة وال‬
‫يسمح بإلستغالل التجاري‪.‬‬

‫لذلك تحاول وصلة أن ترصد باستمرار أبرز النقاشات‬

‫‪-‬كيف تشارك؟‬

‫على مدوناتهم أو مواقع الشبكات االجتماعية‪،‬‬

‫الدائرة في المجتمع اإلفتراضي ونقلها على صفحاتها‬

‫ترحب‬

‫في صورة ورقية‪ .‬لتكون مرآة لما يطرحه المدونون‬

‫الورقية بعد معالجة ما هو منشور على االنترنت بشكل‬

‫والمساهمات‪،‬‬

‫االجتماعية على مواقعهم‬
‫ونشطاء الشبكات‬
‫َ‬

‫يناسب النشر الورقي‪ .‬تصدر “وصلة” حاليًا بشكل‬

‫للتدوينات التي ترغبون برؤيتها في “وصلة”‪ ،‬كما‬

‫لتصل ليد جيل آخر قد يصعب عليه أن يتابع بشكل‬

‫شهري نأمل في تطوره إلي أسبوعي بعد ذلك‪ ،‬كما‬

‫يمكن لجميع المدونين المشاركة في وصلة من‬

‫مستمر كتابات وتعليقات هؤالء الشباب على‬

‫توزع “وصلة” بشكل مجانى لصعوبة إجراءات الحصول‬

‫خالل منحنا حق إعادة نشر تدويناتهم وذلك عبر‬

‫شبكة اإلنترنت خصوصًا في ظل حركة التفاعل‬

‫على ترخيص لجريدة توزع بشكل تجاري‪.‬‬

‫وضع بانر وصلة على مدوناتهم‪ ،‬ويمكن الحصول‬

‫السريعة التي تميز الفضاء االفتراضي‪.‬‬

‫“وصلة”‬

‫بجميع‬

‫المشاركات‬

‫حيث‬

‫نستقبل‬

‫ترشيحاتكم‬

‫على كود البانر من على موقعنا‪:‬‬
‫‪w w w.wa s l a . a n h r i . n e t‬‬

‫‪5/13/11 2:50 AM‬‬

‫‪wasla issue 21.indd 2‬‬

‫العدد ‪21‬‬

‫‪ 15‬مايو ‪2011‬‬

‫اتفوو ع الكفاح‬
‫“لمونة ف بلد قرفانة” واحدة من المدونات‬

‫جذابة أحد المواقف التي تعرض لها‪ .‬مشهد عابر من‬

‫في تدويناته موضوعات عامة‪.‬‬

‫المصرية الجديدة يتخذ محررها ‪-‬أحمد مصطفى‪-‬‬

‫في هذه التدوينة يعرض المدون تجربته مع‬

‫شعار (أنتم معزمون على فرع من اللمونة) ويتناول‬

‫التجنيد في الجيش قبل أن يدخله‪ ،‬ويسرد بطريقة‬

‫بإراديت ومرغ ًام تم تجنيدي بالقوات املسلحة وبعد الفرز‬
‫والكشف والقرعة قادونا فرادى وزرافات إىل مركز التدريب‬
‫لنتدرب وحتى يزول ما يف بطوننا من مأكوالت املدينة غري‬
‫املفيدة‪ ،‬مع أنه مل تكن قد ظهرت املبيدات املرسطنة وقتذاك‪،‬‬
‫لكن العدس به إفادة وكذا الطبخات السوداء‪ ،‬وما أجمل‬
‫قنابل النابامل (الطعمية) كذلك الحصوات املخلوطة مع الفول‪،‬‬
‫هي أفيد وأعم لسائر جسم اإلنسان‪ ،‬وقبل تجنيدي بشهور‬
‫شاهدت كثريا افالم اسامعيل ياسني يف الجيش والرشطة‬
‫والبحرية وجميع االسلحة‪ ،‬لدرجة اين تخيلت بأن الشاويش‬
‫عطية حي يرزق وسوف يقابلني وسأميض معه سنوات كلها‬
‫فرفشة ونعنشة‪.‬‬
‫“إجمع”؟ “جمعنا”‪ .‬اصطفوا؟ اصطفينا‪ ،‬ميني حذا‪،‬‬
‫فحاذينا‪ ،‬صفا‪ ..‬انتباه‪ ..‬ثابت‪ .‬الباشاويش‪ :‬شغل املهيصة اليل‬
‫كان يف املدنية انسوه‪ ،‬بابا وماما وتيتة ودعوه‪ ،‬انسوا كل يشء‪،‬‬
‫وافتكروا يشء واحد هو انك جندي تؤمر فتطيع ‪ ،‬فالطاعة‬
‫العمياء والبكامء رس نجاحنا وتفوقنا ومن منكم ذيله ينعوج‬
‫هكذا او هكذا سوف نقوم بقطعه ومن منكم ال يرىب من امه‬
‫وابيه لسوف تربيه االيام والليايل… عارفني يا منرة منك له من‬
‫هو االيام والليايل… أنا البشاويش الدياسطي‪.‬‬
‫محتاج دعايك يا أمي‪ ،‬أين انت يا شاويش عطية يا جميل‬
‫من هذا الدياسطي‪ ،‬الذي يعد االنفاس علينا ويراقب حركة‬
‫الرموش ويسحب االكسجني والربوتني‪ .‬فصيلتنا جيم تحوي‬
‫اطباء ومهندسني وعامل وفالحني وصنايعية وزبالني واحيانا‬
‫نشالني‪ ،‬وبقدرة قادر سميع عليم‪ ،‬يأيت هذا الدياسطي ليكون‬
‫اكرب ملونة علينا‪ .‬ومرت االيام والشهور وكأنها سنني ودهور‬
‫وتعلمنا كل يشء‪ .‬يف طابور الصباح دروس مستفادة‪ ،‬يقود‬
‫الطابور اصغر رتبة‪ ،‬عريف مثال‪ ،‬متام‪ ..‬متام‪ ،‬ثم يقوم بتسلم‬
‫الطابور للرتبة االعىل حتى يصل التامم للعقيد قائد الكتيبة‪.‬‬
‫اجازات‪ ،‬عرشون‪ ،‬عيادة‪ ،‬اثنني‪ ،‬غياب ال يوجد‪ ،‬السجن‬
‫متام‪ ،‬الجراية والتعيني مظبوط‪ ،‬ويصدق عىل كل هذا القائد‬
‫بالتحية‪ ،‬د ّور… شامل ميني شامل ميني‪.‬‬
‫يا سالام‪ ،‬ماذا لو كان يف حياتنا املدنية مثل هذا النظام‪،‬‬
‫بأن يعطي وجدي افندي موظف الحي التامم للمدير عكاشة‪،‬‬
‫واألخري يعطي التامم لرئيس الحي‪ ،‬واألخري يعطي التامم إىل‬
‫سكرتري املحافظ إىل أن يصل التامم إىل الرئيس‪ ،‬فقد تتحسن‬
‫احوال العباد والبالد وتستقيم االمور‪ ،‬واستقيموا رحمكم الله‪.‬‬
‫اما طابور متام العرص يختلف عن الصباح يف يشء واحد‪،‬‬

‫‪3‬‬

‫‪www.wasla.anhri.net‬‬

‫داخل المؤسسة العسكرية المصرية‪.‬‬

‫«لمونة ف بلد قرفانة»‬
‫‏‪http://lamouna.wordpress.com‬‬

‫مشهد من فيلم األنيميشن “‪”Fallen Art‬‬
‫فال يحرضه قائد الكتيبة‪ ،‬وآخر متام يا افندم يعطى للضابط‬
‫نبتيش‪ ،‬وممكن لألخري أن يكون بشاويش أو صول‪ .‬ما هذا‬
‫الجامل وقمة الدميقراطية‪ ،‬يعني باإلمكان أن يكون وكيل وزارة‬
‫التضامن رئيسا للجمهورية‪ ،‬ويف أحد طوابري الصباح املعتادة‪،‬‬
‫والتي تتجمع فيها كل الفصائل والكتائب حتى القامئني‬
‫باألعامل االدارية‪ ،‬الحظ سيادة العقيد القائد – ليس القذايف‬
‫بالطبع – هرج ومرج وغري مسموح بذلك يف العسكرية‪ ،‬فالبد‬
‫من الضبط والربط‪ ،‬فاستفرس القائد عن ذلك ومل يجبه احد‬
‫حتى طلب من الجميع أن من لديه شجاعة الجندي الرشيف‬
‫فليتقدم نحو املنصة ويرشح السبب ويضمن له القائد سالمته‬
‫من اي اذى‪ ،‬بل سينال شكر واستحسان القائد‪ ،‬ومل يتقدم احد‪.‬‬
‫وكان الهرج واملرج ال يحدث اال ايام وجود الضابط رشدي‪،‬‬
‫وهو ضابط مخلة‪ ،‬أي تطوع جنديا حتى صار مالزم‪ ،‬وكان‬
‫قائم عىل ادارة أ ت‪ ،‬شئون املهامت‪ ،‬يعني املخلة وما تحتويه‬
‫من مالبس عسكرية واحذية وجوارب وصابون وبطاطني‬
‫وخالفه‪ ،‬ولكن لسوء الحظ أىت الدور عىل رشدي لقيادة‬
‫الطابور‪ ،‬فتأخذه حمية يف إعطاء االوامر وهام كلمتني فقط‬
‫“صفا‪ ..‬انتباه” وكان الضابط رشدي ينطق كلمة “صفا” هكذا‬
‫“إت فووو”‪ ،‬وكلمة “انتباه” هكذا “إب باه”‪ ،‬فتنطلق كلمة‬
‫اتفوو هذه كصاروخ سام ‪ 6‬يصحبها رذاذ وتفالة قادرة بإذن‬

‫مدونة‬

‫الله عىل رش وجوه عرشة جنود من الواقفني امامه فقط‪ ،‬مام‬
‫جعل الجنود يتسابقون يف الوقوف يف الخلف‪ ،‬اجتنابا لقذائف‬
‫التفالة من عمنا رشدي اثناء لفظه “اتفووه” والتي تعني‬
‫“صفا” ويجعل الجنود الذين يف مواجهة رشدي يتقهقرون‬
‫للخلف فبذلك يحدث الهرج واملرج الذي الحظه سيادة القائد‪،‬‬
‫لذلك أمر القائد وكرر “من عنده شجاعة فليتقدم لالبالغ عن‬
‫املتسبب يف هذا الهرج واملرج”‪ ،‬ومبا انني نالني القسط الوفري‬
‫من تفالة رشدي وبسبب عاديت الوسخة بأن دامئا يف الصفوف‬
‫االمامية رفعت يدي باالذن بأن اديل بالشهادة امام القائد‪،‬‬
‫حتى سمعت صوته “تقدم ايها الجندي الشجاع” وتقدمت‬
‫حتى املنصة واديت التحية ورد القائد بأقل منها او يزيد‪ ،‬ودار‬
‫هذا الحوار‪:‬‬
‫ القائد‪ :‬ماذا حدث يا ولدي‪ ،‬تكلم‪.‬‬‫ أنا‪ :‬والله يا افندم…‪ .‬إنن…‪..‬‬‫ القائد‪ :‬قل وال تخش شيئا‪ ،‬انت امام القائد‬‫ أنا ‪ :‬لو اذنت يل يا افندم ان اتقهقر قليال للخلف‬‫ القائد‪ :‬واذا فعلت كيف اسمعك؟‬‫ أنا‪ :‬إلن يا افندم املوضوع مش كالم‬‫ القائد‪ :‬ومادمت لن تتكلم ملاذا تقدمت اذا؟‬‫‪ -‬أنا‪ :‬جئت ألقوم بحركة معينة!!‬

‫ القائد‪ :‬حركة ماذا يا ابني؟ احنا لسنا يف طابور رياضة‬‫ أنا‪ :‬أبدا يا افندم وعموما اليل تشوفه سيادتك‬‫ القائد‪ :‬اليل اشوفه أأمرك أن تكمل شجاعتك وتتكلم واال‬‫امرت بحبسك إشالء‬
‫ أنا‪ :‬اسمح يل يا فندم ان افعل ما فعله الضابط رشدي‬‫بالظبط‬
‫ القائد متعجبا‪ :‬افعل يا سيدي‬‫ أنا‪ :‬اريد فردا امامي يف مواجهتي غري سيادتك إلن‬‫ميصحش!‬
‫ القائد‪ :‬أل املوضوع كرب بقى‪ ،‬اجمع ضابط رشدي‬‫بالخطوة الرسيعة‬
‫ويف ملح البرص حرض رشدي بالخطوة الرسيعة برغم بطنه‬
‫املنتفخ دامئا من أكل الجبنة النستو والعدس‪ ،‬وأدى التحية‬
‫للقائد ثم أمره القائد بالوقوف أمامي‪ ،‬ولكن بزاوية معينة‬
‫حتى ميكنه رؤية وجوهنا نحن االثنني‪ .‬فتوكلت عىل الرحمن‬
‫واستحرضت شجاعة املمثل سعيد ابو بكر يف فيلم عنرتة‪،‬‬
‫وتقمصت شخصية الضابط رشدي يف هيئته وصوته إلن صوته‬
‫مميز جدا‪ ،‬مرسسع كاملعزة التي اصابتها حسكة من االكل‬
‫كتييبة‪ ..‬اتفوووو (يصاحبها تفالة جمعتها عىل مدى ‪45‬‬
‫يوما)‪ ،‬والحمد لله املسافة التي بيني وبني رشدي ال تتعد‬
‫سنتيمرتات‪ ،‬مام جعل التفالة تصدر صوت لسعة اثناء رشقها‬
‫يف وجه رشدي‪ ،‬فحدث يشء من الهرج واملرج يف صفوف‬
‫الجنود مع االبتسام ثم الصمت الرهيب‪ ،‬ثم اصدر القائد‬
‫قهقهة خفيفة بكوايت تشبه ضحكة محمد عبد الوهاب يف‬
‫فيلم يوم سعيد‪ ،‬ورشدي كام الحال عليه واقف ثابت يكاد‬
‫ان يبيك‪ ،‬فأمسك القائد بامليكروفون واتجه للجنود قائال “حقا‬
‫هذا يا اوالدي؟”‪ ،‬فرفعت الكتيبة يديها باملوافقة‪ ،‬وأمر القائد‬
‫بانرصاف رشدي وأن يتجه إلدارة املهامت وال يخرج منها‬
‫البتة‪ ،‬وعند انرصاف القائد سمعته يحدث نفسه قائال بصوت‬
‫خفيض بأن رشدي هذا ابن وسخة‪ ،‬فأراد رشدي أن يكون ملونة‬
‫لصف صغري من الجنود قرفانني‪ ،‬ولكن بعونه سبحانه كنت‬
‫ملونة للمعسكر جميعاً‪.‬‬
‫لقراءة التدوينة كاملة يمكن زيارة الرابط‬
‫التالى‪:‬‬
‫‪h ttp://bit.ly/l9vv8E‬‏‬

‫انا وصلني الميل ده‬
‫الشعبية) يمكنك أن تقرأ آرائها في أغلب‬

‫أحد قراء مدونتها والذي كان معتقال وقت حدوث‬

‫القضايا خاصة السياسية منها‪ ،‬ويساعدها في‬

‫حالة االنفالت األمني في السجون ويحكي فيها‬

‫‪ 29‬يناير وبعد حدوث االنفالت األمنى احنا كلنا خرجنا‬
‫من املعتقل النه مينفعش نقعد بدون مياه وال نور وال أمن‬
‫‪..‬وبعدها ىف فرباير تم االفراج عن كل املعتقلني السياسيني وتم‬
‫نرش اسامئنا عىل موقع وزاره الداخليه‪..‬عملنا بطاقات الرقم‬
‫القومى دون ادىن مشاكل‪ ..‬ولكن حدث ان زميىل كان ماىش‬
‫عىل كمني فالبصدفه كشفوا عىل اسمه عىل كومبيوتر وزارة‬
‫الداخليه ولقوا مكتوب ( هروب ) فاتكلبش وفضل اسبوع‬
‫محتجز ىف ظروف صعبه مع املجرمني لغايه متعرض عىل وكيل‬
‫النيابه ‪ ..‬قام وكيل النيابه قال ( يرجع اىل محبسه )!!! ده‬

‫بعد متم االفراج اساسا عننا كلنا وخالص بدانا نستنشق نسيم‬
‫الحريه‪.‬‬
‫نحن ال نعرف االن هل كل املعتقلني الذين (هربوا) من‬
‫املعتقالت بعد االنفالت اتعمللهم قضايا هروب وال الداخليه‬
‫عملت السامء عشوائيه او باألحرى البناء سيناء حيث اعتادت‬
‫عىل عاملتهم كمواطنني من الدرجه الثانيه‪.‬‬
‫اسامء املعتقلني ىف سجن طره شديد الحراسه ( العقرب)‬
‫الذين تم القبض عليهم دون وجه حق وقضوا ‪ 40‬يوما حتى‬
‫االن ىف السجن ‪ ..‬وكل جهه برتمي مسئوليتها عىل الجهه التانيه‪:‬‬

‫عليه مرة ثانية!!‬

‫عرفات مزيد مسلم فريج ( معتقل سياىس منذ ‪ 8‬سنوات )‬
‫سالمه عوض الله سليامن وديان ( معتقل سياىس)‬
‫وشكرا مقدما‬

‫لقراءة التدوينة كاملة يمكن زيارة الرابط‬
‫التالى‪:‬‬
‫‪h ttp://bit.ly/mEDulz‬‏‬

‫مدونة‬

‫‪5/13/11 2:50 AM‬‬

‫مدونتها التي تحمل اسم (جبهة التهييس‬

‫اسمه ضمن المفرج عنهم‪ ،‬لكن أعيد القبض‬

‫‏‪http://ahmedabdelaziz1988.blogspot.com‬‬

‫األحداث السياسية والعامة في مصر‪ ،‬فعبر‬

‫قراء المدونات المصرية‪.‬‬
‫في هذه التدوينة تنقل نوارة نجم رسالة من‬

‫كان محبوسًا بسبب نشاطه السياسى ونشر‬

‫«جبهة التهييس الشعبية»‬

‫تحاول نوارة نجم دائما أن تكتب عن أغلب‬

‫ذلك الشعبية التي تتمتع بها المدونة وسط‬

‫تجربة أحد زمالءه بعد خروجه من المعتقل حيث‬

‫‪wasla issue 21.indd 3‬‬

‫‪4‬‬

‫العدد ‪21‬‬

‫‪ 15‬مايو ‪2011‬‬

‫‪www.wasla.anhri.net‬‬

‫شهادتى على أحداث إمبابة الطائفية ‪.‬التيار السلفي يتصدر‬
‫المشهد والجيش يتواطىء‬

‫‪5/13/11 2:50 AM‬‬

‫بالفيديو والكتابة يقدم محمد مرعى صاحب‬

‫تكشف تدوينة “مرعى” المعروف بتغطيته‬

‫مدونة “إيجى تايمز” شهادته عن أحداث االعتداء‬

‫للعديد‬

‫السياسية‬

‫على الكنائس في منطقة إمبابة‪ ،‬حيث توجه‬

‫وانتهاكات حقوق اإلنسان عن العديد من‬

‫مرعى إلى إمبابة فور علمه بالحدث‪.‬‬

‫التفاصيل المؤسفة عما حدث وعن شبهة‬

‫ما حدث اول امس السبت ‪ 7‬مايو ىف منطقة امبابة‬
‫بالقاهرة من مواجهات طائفية بني املسلمني واملسيحيني خطري‬
‫للغاية وينذر بكوارث خطرية‪ ،‬ىف شهادىت هذة سأحاول ان‬
‫ادون كل ما سمعتة ورأيتة ولن اجامل احد او تحامل عىل‬
‫طرف اخر‪ ،‬الصورة ىف منطقة امبابة تعطى مبا ال يدع مجاال‬
‫للشك ان التيار السلفى‪  ‬متجذر ومتوحش هناك بشكل كبري‪،‬‬
‫دعكم من بيانات الجيش العقيمة ودعكم من نتائج املقابالت‬
‫التى نظمها حمدى بدين رئيس الرشطة العسكرية واللواء‬
‫فاروق الشني مدير امن الجيزة مع الطرفني املسلم واملسيحى‬
‫لتهدئة االوضاع‪ ،‬الحالة ىف امبابة خطري جدا‬
‫مبجرد علمنا يوم امس باالحداث توجهنا اىل منطقة امبابة‬
‫‪ ،،‬ىف الطريق اىل امبابة كنا نتابع التطورات من خالل موقع‬
‫تويرت ‪،‬االخبار كانت متضاربة‪  ‬عن عدد القتىل والجرحى وعن‬
‫املتورط الرئيىس ىف االحداث وعن رد فعل قوات الجيش‬
‫والرشطة العسكرية واملدنية هناك ىف تعاملها مع الوضع‪،‬‬
‫املهم وصلنا اىل امبابة لنكون عن قرب من الحدث ونحاول‬
‫عىل قدر االمكان الوصول اىل خلفيات وتفاصيل ما يحدث‪،‬‬
‫مبجرد وصولنا اىل منطقة امبابة شاهدنا ‪ 4‬سيارات اسعاف‬
‫عىل ناصية الشارع الكائن فية كنيسة مارى مينا‪ ،‬احدى‬
‫هذة السيارات كانت تتحرك وصوت سارينة االسعاف يدوى‬
‫ىف املكان ويشعرك بالخوف من هول ما يحدث‪ ،‬سألنا من‬
‫كانت تنقلة سيارة االسعاف هذة البعض قال انة مسيجى‬
‫مقتول والبعض االخر قال انة مسلم تم قتلة واصابتة من‬
‫املسيحيني !!‪ ،‬بعدها وعىل مدخل الشارع وجدنا‪  ‬وعىل‬
‫امتدادة تجمعات كبرية من املواطنني بامبابة ىف وجود سيارات‬
‫رشطة وقوات من الرشطة العسكرية‪ ،‬الوضع كان مخيف‬
‫ومقلق للغاية‪ ،‬وقتها انفصلت عن زمالىئ الذين‪  ‬رافقوىن اىل‬
‫هناك‪ ،‬وبدأت اتحدث مع من ىف الشارع عن ماذا يحدث‪،‬‬
‫جميعهم مسلمني ‪،‬ادعوا جميعهم ان املدان االول والرئيىس‬
‫هم املسيحيني‪ ،‬وبدأت تخرج من بعضهم من (ذوى الذقون )‬
‫كلامت بأنهم يريدوا ان ينضفوا امبابة من هؤالء املجرمني ولن‬
‫يسامحوا ىف دم اخوانهم املسلمني !! وقتها شعرت بالخوف‬
‫والفزع من هول ما اسمع واشاهد ‪ ،،،‬فقررت ان اقرتب اكرث‬
‫واكرث مام يحدث عىل نهاية الشارع الذى كان مشتعل للغاية‬
‫نتيجة وجود الكنيسة‪ ،‬وصلت عىل بعد مائة مرت من الكنيسة‪،‬‬
‫قوات من االمن املركزى والجيش ىف وجود مدرعات عسكرية‬
‫كانت تفصل الحشود الغفريالة من املسلمني عن كنيسة‬
‫مارى مينا‪ ،‬نظرت عىل ميينى فوجدت مجموعة من السلفيني‬
‫ومعهم بعض من الشباب املسلم يكرسون ىف قهوة‪ ،‬مل اعلم‬
‫ملاذا كل هذا التكسري وعالمات الغضب الظاهرة عىل وجوة‬
‫من يدمرون ىف هذا املكان‪ ،‬فقالت مجموعة ان هذا املقهى‬
‫ملسيحى يدعى (عادل لبيب ) متورط كام ادعو ىف اطالق النار‬
‫عىل اخوانهم من املسلمني‪ ،‬حاولت تصوير ما يقوم بة الشباب‬
‫املسلم ومعهم السلفيني من تكسري املقهى‪ ‬فمنعنى شخص‬
‫ملتحى وقال‪ ،‬ما‪  ‬اتصورىش حاجة ‪ ،،‬نجحت بأعجوبة ىف اخذ‬
‫بعض اللقطات ملا يدور ىف املقهى‪،‬‬
‫املشهد خطري للغاية ذكرىن مبا كنا نشاهدة‪  ‬افالم‬
‫التسعينات عن اقتحام مجموعة من املتطرفني ملحالت‬
‫رشائط الفيديو وهم يلوحون بعصيانهم ويرفعونها العىل ىف‬
‫اشارة للنرص بعد تكسري وتخريب كل ىشء !!؟ بالضبط وكام‬
‫تشاهدون ىف الفيديو ‪،،‬احد السلفيني يلوح بعىص العىل داخل‬

‫ىف القول يعنى اية نسيب املكان ومنىش وانت امني اصال احنا مقيم ىف طنطا‪  ‬كان متواجد ىف شارع الكنيسة بامبابة‪ ،‬فسألت‬
‫املقهى ىف داللة عىل احساسة بالنرص !!؟‬
‫مش هنمىش غري ملا نرجع حقنا وحق املسلمني الىل ماتوا عن الشخص‪ ،‬فقال (م‪.‬ص) سلفى ودامئا ما كان يتواجد ىف‬
‫‪،‬فقلت لة ىف قانون موجود وانتم لو ليكوا حق اكيد القانون مظاهرات السلفيني‪  ‬الخاصة بكاميليا شحاتة!!؟‬
‫* *‬
‫*‬
‫هيقف معاكم ‪ ،،‬وكانت الردود الصاعقة ‪،،‬قانون اية معدىش‬
‫*‬
‫*‬
‫*‬
‫فجأ اشتعلت نريان كثيفة امام الكنيسة وسط تكبري وتهليل حاجة اسمها قانون احنا هنجيب حقنا بايدينا وهنضف امبابة‬
‫من املوجودين ‪ ،،‬اللة اكرب‪ ،‬اسالمية اسالمية‪،  ‬جريت برسعة من كل النصارى الىل هنا‪ ،، ‬بعدها اشتعلت النريان مرة اخرى‬
‫نخرج من هذا التحقيق ببعض النقاط املهمة‪ ‬وهى‬
‫السأل ان كانت النريان قد اشتعلت ىف الكنيسة ‪،،‬فرد احدهم امام الكنيسة (مارى مينا) صاحبها عدة‪  ‬طلقات ىف الهواء ىف‬
‫–‪  ‬السلفيني ىف منطقة امبابة قوة كبرية للغاية وعىل قدرة‬
‫ال امنا مدخل الكنيسة هو من اشتعلت فية النريان‪ ،‬وبدأ اطالق تواطىء غريب ومريب من قوات الجيش املوجودة حيث‬
‫النريان ىف الهواء من قبل قوات الجيش املوجودة لتفريق اشتعلت النريان مرتني ىف مدخل الكنيسة ومل تحرك ساكنا كبرية ىف حشد وشحن اهاىل املنطقة ضد االهاىل من املسيحيني‬
‫املحتشدين بعد اشعال النريان لكن بال جدوى‪ ،‬بدأت اسأل وتقبض عىل الجناة حتى اناها مل تقبض عىل الشباب السلفى والكنيسة‬
‫– كان هناك تواطىء مريب من قوات الجيش والرشطة‬
‫عن السبب الرئيىس الندالع هذة االشتباكات الطائفية ‪ ،،‬اغلب الذى كان يكرس ىف قهوة املسيحى بشكل ينم عن كراهية‬
‫من سألتهم كانوا من الشباب املسلم وبعض السلفيني خلصت شديدة وفكر اعمى يحركة لعمل هذا ‪،،،،‬كان هناك احد ضباط العسكرية واالمن املركزى املوجود‪ ،‬مل يحرك احدا منهم ساكنا‬
‫االمن املركزى طلب منة بعض املتحشدين ىف منع اشتعال الحرائق امام مدخل كنيسة مارى مينا ومل يتم‬
‫ردودهم عىل االىت ‪ ..‬ان هناك شخص مسلم‪ ‬‬
‫بأن يأمر بعض قواتة بطرد مصور الجزيرة منع تكسري اململوك للمسيحى عادل لبيب وال الهجوم عىل‬
‫تزوج من سيدة مسيحية تدعى عبري اسلمت‬
‫الذى كان يصور من عىل احدى العامرات !! شقق املسيحيني املجاورة للكنيسة‬
‫واختفت لفرتة كبرية معة عن املنطقة ‪،‬احدهم‬
‫–الطرف املسيحى وهو الكنيسة مدان ايضا‪ ،‬لذا فمشكلة‬
‫وفجأة وبغباء طلب هذا الضابط من ضابط‬
‫قال سنتني واالخر قال ‪ 7‬سبعة شهور‪ ،‬ومنذ‬
‫اخر ان يطلب مبغادرة مصور الجزيرة هذا التحول من عقيدة اىل اخرى ستظل متثل ازمة لدى املتشددين‬
‫ثالثة ايام ظهر هذا املسلم وزوجتة ىف الشارع‬
‫حاولت تصوير ما‬
‫‪ ،،‬فقلت لة ‪..‬انت بتعمل اية انت بتأمرة من الطرفني‬
‫الكائن فية الكنيسة‪ ،‬فقيل ان شقيق البنت‬
‫–هذا الحادث اسفر عن مقتل ‪ 12‬مواطن ما بني مسيحى‬
‫مبساعدة الكنيسة خطفوا البنت واودعوها يقوم به الشباب ينفذ طلبات املحتشدين !! هنفضل ندارى‬
‫ومسلم واكرث من ‪ 200‬جريح ‪ ،،‬ويجب التعامل معة عىل انة‬
‫داخل الكنيسة‪ ،‬علم زوجها بهذا االمر فذهب المسلم ومعهم لحد امتى ما تسيب الناس تصور‪.‬‬
‫جرمية ‪،،‬هناك جرم (قتل – تحريض عىل العنف – مصابني‬
‫اىل الكنيسة ليأخذ زوجتة فتم منعة ورضبة‬
‫السلفيين من‬
‫– تخريب – تكسري ‪  -‬اشتعال نريان ىف مكان للعبادة ‪) ،،،،،‬‬
‫*‬
‫*‬
‫*‬
‫كام قيل‪ ،‬فذهب هذا الزوج اىل احد شيوخ‬
‫تكسير المقهى‬
‫ويجب القبض عىل الجناة وتقدميهم اىل النيابة املدنية وليس‬
‫السلفيني ىف املنطقة ليساعدة الذى اىت معة‬
‫فمنعنى شخص‬
‫تركت املكان القريب من الكنيسة القضاء العسكرى‪ ،‬ويجب الغاء ما يسمى بالجلسات العرفية‬
‫عىل الفور هو ومجموعة اخرى من السلفيني‬
‫فذهبوا اىل الكنيسة يطلبوا منها رجوع‪ ‬عبري‪ ‬اىل ملتحى وقال “ما وتوجهت اىل اول الشارع الشحن بطارية النها ال تحل‪  ‬بل عىل العكس تجذر املشكلة‬
‫– يجب ان نعرتف ان هناك بالفعل فتنة طائفية ىف مرص‬
‫زوجها املسلم‪ ،‬رفضت الكنيسة وشقيقها هذا اتصورشى حاجة املوبايل ىف احدى محالت السوبر ماركت‪،‬‬
‫كانت هناك ايضا حشود مختلفة من ما بني االقباط واملسيحيني يتزعمها سلفيني او متشددين من‬
‫االمر وتم طردهم كام قيل من امام الكنيسة‪،‬‬
‫املواطنني اغلبهم من ذوى الذقون الذين الطرفيني والحل بأعامل القانون وتطبيقة عىل الجميع‬
‫فبدأت كام سمعت منهم املواجهات بأن اطلق‬
‫–ما حدث ىف كنيسة اطفيح من هدم السلفيني هناك‬
‫ادعوا واثاروا بقية املتواجدين ان هناك‬
‫ما يدعى عادل لبيب صاحب املقهى طلقات‬
‫نصارى من شربا يحشدون انفسهم للمجىء للكنيسة ىف سابقة تحدث الول مرة ىف تاريخ مرص وتعامل‬
‫رصاص ىف الهواء ملساعدة من بداخل الكنيسة‪،‬‬
‫فبدأت الحشود من املسلمني واملسيحيني باملنطقة تتدافع اىل هناك ويجب ان نتصدا لهم !! بدأ احدهم ينظم الشباب القوات املسلحة معها بأن احرضت اربعة من السلفيني واخر‬
‫عىل الشوارع واسطح العامرات لتبدأ املواجهات وتنتهى اىل املوجود بأن وضع كل مجموعة عىل مداخل الطرق الفرعية من االزهر اىل قرية اطفيح لحل املشكلة لة داللة كبرية وهو‬
‫والرئيسية املؤدية اىل مكان الكنيسة والشارع الرئيىس ! ان سلطة الدولة وقوة القانون مل يعد لهام وجود امام هذا‬
‫ما هو علية االن من قتىل وجرحى‬
‫هذا ما سمعتة منة ودونتة كام هو وعجزت ان اصل سمعت طلقات نريان فسألت من اين اتت هذة النريان فقال الزحف السلفى والتيار الوهاىب ىف مرص لدرجة ان يتم حل‬
‫لشهادة من الطرف االخر (املسيحيني )‪ ،‬املهم بدأت الهتافات صاحب مقهى ‪ -:‬ىف واحد مسيحى اسمة غيت من فطاحل ازمة هدم كنيسة بهذا املشهد الهزىل الذى رأيناة‬
‫ما حدث ىف اطفيح وامبابة وغريها من احداث طائفية‬
‫تهز املكان مرة اخرى‪ ،‬اللة اكرب اللة اكرب اللة اكرب‪ ،‬علمت وقتها املسيحيني هنا وعندة مصنع خشب‪  ‬عندة العامرة‪  ‬الكبرية‬
‫وتصدر التيار السلفى للمشهد السياىس ىف مرص مبساعدة‬
‫ان كنيسة العذراء او الوحدة ىف امبابة وهى عىل بعد كيلو الىل هناك دى‪ ،‬جريت برسعة اىل هناك فلم اجد شيأ !!؟‬
‫بدأت االشاعات تنترش ىف املكان عن عدد القتىل والجرحى‪ ،‬السلطة العسكرية الحاكمة االن التى تتباطىء ىف‪  ‬تنفيذ‬
‫مرتات من املنطقة اشتعلت فيها النريان بالكامل وان قوات‬
‫البعض قال ‪ 80‬قتيل من املسلمني واالخر قال ‪ 140‬الخطري اهداف ثورة ‪ 25‬يناير يؤكد عىل شيئني‪ ،‬االول ان املجلس‬
‫الدفاع املدىن تحاول ان‪  ‬تخمد النريان املشتعلة‪.‬‬
‫ىف هذا ان كل اشاعة كانت تثري املحتشدين اكرث‪ ،‬جاء اثنني العسكرى‪  ‬يرغب ىف ارسال رسالة اىل الغرب مفادها ان البديل‬
‫عىل موتسيكل وهتفوا ىف املتواجدين انهام جايني دلوقتى من عندى ىف مرص سيكون هذا !!؟ ورسالة اخرى اىل الشعب‬
‫* *‬
‫*‬
‫مستشفى املوظفني ىف امبابة وهناك اربعني قتيل و‪ 200‬جريح املرصى الذى قام بالثورة ‪،،‬ان الحرية تعنى ما تشاهدوة ىف‬
‫ظهر صديقى واحد الرفقاء ىف هذا التحقيق يوسف ! ؟ فسألة صديقى يوسف عادل انت بتجيب االخبار دى منني امبابة واطفيح وغريها‬
‫عادل‪ ،‬كانت الدموع عىل وشك ان تنهار من اعيننا من هول بالش اشاعات بقى عاوزين نهدى العملية ‪ ،،‬حرام عليكم البلد‬
‫وخطورة ما يحدث‪ ،‬اتفقنا ان نحاول تهدئة الوضع بالحديث بتضيع‬
‫املهم‪ ،‬عرفنا ان اللواء ممدوح شاهني احد اعضاء املجلس‬
‫مع املسلمني املحتشدين باملكان ونصحهم مبغادرتة حتى ال‬
‫تتفاقم االوضاع اكرث من ذلك‪ ،‬تحدثت مع احدهم ورصخت االعىل للقوات املسلحة قد رصح عىل قناة اون ىت ىف ان قوات‬
‫لقراءة التدوينة كاملة يمكن زيارة الرابط‬
‫فيهم‪ ،‬ياشباب ياجامعة اسمعوىن لو سمحتوا الوضع فعال الرشطة العسكرية ستعتقل كل من يتواجد ىف شارع الكنيسة‬
‫التالى‪:‬‬
‫خطري وياريت نساعد بعض ىف تهدية املتواجدين ونصحهم ىف محاولة ملعرفة املتسبب الحقيقى ومحاولة لتهدئة الوضع‪،‬‬
‫‪h ttp://egytimes.org‬‏‏‬
‫برتك املكان تفاديا لوضع اخطر من ذلك‪ ،‬مل يسمع الينا فقررنا انا واصدقاىئ مغادرة املكان‪ ،‬فكانت املفاجأة التى قالها‬
‫احد‪ ‬فأىت الينا ثالثة من السلفيني واحاطوا بنا‪ ،‬ورشع احدهم لنا صديقى عادل انة‪  ‬قد رأى شخص سلفى يدعى (م‪.‬ص)‬

‫من‬

‫القضايا‬

‫واألحداث‬

‫تواطيء بين جميع األجهزة األمنية أدت إلى هذا‬

‫مدونة‬

‫المشهد المؤسف‬

‫«ايجى تايمز»‬
‫‏‪http://alach.blafrancia.com‬‬

‫“‬

‫“‬

‫‪wasla issue 21.indd 4‬‬

‫العدد ‪21‬‬

‫‪ 15‬مايو ‪2011‬‬

‫‪www.wasla.anhri.net‬‬

‫المجلس الوطني‪ :‬مؤتمر البررم األول‬
‫بأسلوبها المتميز باإليقاع السريع تقدم “‪”AZ‬‬

‫الخاصة لتغطية فعاليات مؤتمر المجلس الوطنى‬

‫صاحبة مدونة “أحالمى المبعثرة” تغطيتها ورؤيتها‬

‫األول‪ ،‬والتى تكشف عن الكثير من العيوب‬

‫التنظيمية التى واكبت هذا المؤتمر‬

‫‪5‬‬

‫مدونة‬

‫«أحالمى المبعثرة»‬
‫‏‪http://alienzero.blogspot.com‬‬

‫مبدئيا كده أنا حزينة فحت‪...‬انا ماكنتش متفائلة اوي‬
‫يعني باملؤمتر بتاع املجلس الوطني دا‪...‬مكنتش حاطه‬
‫يف اعتباري انه هيغري وجه العامل وال حاجه‪...‬بس كنت‬
‫مبسوطه بيه ايل حد كبري‪...‬وكنت رايحه من باب الفضول‪...‬‬
‫لحد أما روحت وحسيت اين فجأه قاعده يف مؤمتر لحزب‬
‫اليسار املرصي مثال وال مؤمتر يف تيارالتجديد االشرتايك‪..‬ما ال‬
‫يقل عن ‪ ٪٥٠‬من القامئني عيل املؤمتر يساريني! بالنسبه إلنه‬
‫كان مفروض مؤمتر يضم كافة األطايف السياسيه؟ ممدوح‬
‫حمزة كان عازمهم يسقفوا يعني وال إيه الحكايه انا مش‬
‫فاهمه! انا شخصيا ماعنديش مشكله مع الفكر االشرتايك أو‬
‫اليساري‪.....‬مساحة االتفاق بينا واسعه‪...‬وليا اصدقاء كتري‬
‫يساريني اشرتاكيني‪...‬يكفي اين حتي يوم ‪ ٢٨‬طلعت مظاهره‬
‫مع يساريني والهتّيف بتاع املظاهره كان خالد السيد عضو‬
‫بتيار التجديد االشرتايك وبينوب عنه يف اإلئتالف بتاع الثورة‪.‬‬
‫األطروحات النهارده كانت يساريه! مع انو سبحانك‬
‫يارب يف يساريني متضايقني من االطروحات “مكانتش يسارية‬
‫كفايه”! طب ملا هو من األول مؤمتر يساري االتجاه ماحدش‬
‫قالنا ليه؟ ليه بيشتغلوا البرشيه؟ جايبني ناس من رشقها‬
‫لغربها ومن شاملها لجنوبها عشان يقولولهم امني عيل فكر‬
‫يساري وينتخبوا ‪ ١٥‬واحد وال مش عارفه كام يطلعوا املجلس‬
‫الوطني بتاع الجندي اليل بترشف عليه الوزاره عشان تاخد‬
‫منه توصيه! ملا اليساريني عايزين يدخلوا املجلس الوطني دا‬
‫ما يدخلوه كيساريني ممثلني عن الفكر اليساري! ليه يلموا‬
‫املواطنني الغري مسيسني من بيوتهم ويكتسبوا منهم رشعيه‬
‫شعبيه مع انه مؤمتر يساري االتجاه بشكل واضح! الفكر‬
‫اليساري كان واضح فحت اللعنه يعني هو انا هبله يا جدعان!‬
‫انا مابحبش حد يستعبطني! ماتقولوا من األول مؤمتر يساري‬
‫وال اشرتايك ومفتوح للمواطنني للنقاش وكنت هحرض برده!‬
‫لكن ماتقوليش كافه التيارات السياسيه مشاركه واخش االقي‬
‫اتنني ليرباليني واربعه خمسه مالهمش اتجاه سيايس والباقي‬
‫يساريني بالثلث! والقامئني عيل التنظيم فوق ال ‪ ٪٧٠‬منهم‬
‫يساريني! اللعنه! بجد اللعنه! ليه كده! انا مصدومه صدمه‬
‫عمري يف اليساريني! افهمها من اإلخوان‪....‬واخدين عيل‬
‫حركاتهم الدنيئة دي! لكن اليساريني! يخربيت كده! دانا كنت‬
‫بحرتمهم فحت! وقعوا من نظري النهاردة ألسفل سافلني!‬
‫ماهو ربنا عرفوه بالعقل! ملا ‪ ٣‬بني آدمني من اتجاه‬
‫فكري واحد يقعدوا يفكروا يف خطه تنميه تفتكروا هيحطوا‬
‫خطه بفكر ناس تانيه مثال! اللعنه يعني هو ليه كده! بعدين‬
‫اساسا انا مش فاهمه يعني ايه مؤمتر حوار وطني يتقدم فيه‬
‫خطط تنميه اقتصاديه واطروحات دستوريه! نعم؟ افندم؟ هو‬
‫مش املفروض املؤمتر ده دوره يقدم توصيات ترفع للجهات‬
‫الترشيعية؟ أفكار يا مع ّلم‪....‬مش شيل قانون وحط قانون‬
‫وخطط تنمية واعمل الدستووووووووووووور‪ ...‬هو مش ده‬
‫هدفه الحفاظ عيل الثوره؟ كرامة‪ ،‬حرية‪ ،‬عدالة إجتامعيه؟‬
‫يعني مفروض نحدد النقاط اليل محتاجينها عشان نوصل‬

‫جرافيتي من اسيوط‬
‫لألهداف دي والجهات الترشيعيه هي اليل تعملنا الخطط‬
‫والقوانني! هو انا خريجة فنون تطبيقيه اليل هقولك امني‬
‫عيل خطة تنمية اقتصادية وال ترشيعات دستوريه؟ انا ايش‬
‫فهم اهيل! انا اعرف اقولك حقي ايه كبني آدم ومواطن‬
‫يف بلد‪...‬اقولك اهتم بالتعليم‪...‬اقولك محتاجه مرافق يف‬
‫املناطق النائية‪...‬أقولك الدستور الزم يوفريل حقوق مدنية‪...‬‬
‫أقولك الدستور الزم يكفيل حرية مامرسة العقيدة والشعائر‬
‫الدينيه‪...‬أقولك قانون األحوال الشخصيه محتاج يتطور‪...‬‬
‫أقولك محتاجه هيئة تراقبيل عيل القضاء وال الرشطه‪...‬أقولك‬
‫محتاجه الرشطه تبقي هيئة مدنيه زي ماهو املفروض مش‬
‫بتاخد حديده عيل كتافها بترصيح من الجيش كل سنه‪...‬اقولك‬
‫انا عايزه كليه الرشطه تاخد مجموع عايل ويدرسوا فيها حقوق‬
‫انسان‪...‬الخ‪ .‬وارفعها للجهات الترشيعيه تعميل خطط وقوانني‬
‫للكالم ده وتديني جدول زمني لتنفيذ الحاجات دي‬
‫الصدمه التانيه بقي يف اليساريني اين مش فاهمه ازاي‬
‫يحطوا ايدهم يف ايد تهاين الجبايل وممدوح حمزة! اللعنه‪١‬‬
‫تهاين الجبايل اليل كانت بتشتغل يف جامعة طنطا مستشار‬
‫قانوين وعمرها ما قعدت عيل منصة قضاء تحكم يف نزاع بني‬
‫اتنني عيل حلة محيش وتتحول فجأه عيل ايدين ماما سوزان‬
‫لنائب رئيس املحكمة الدستورية العليا! مش تهاين الجبايل دي‬
‫برده اليل كانت مع مني ذو الفقار عضوه يف حركة سوزان‬

‫مبارك لنهضة املرأة واتنقلت بقدره قادر من محاميه نص لبه عليها تصويت! أم السلق! انا عايزه افهم ملصلحة مني الهبل‬
‫اليل حصل ده؟ ايه الكروته دي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟‬
‫لنائب رئيس املحكمه الدستورية العليا؟‬
‫والصدمة التالته انهم يحطوا ايدهم يف ايد ممدوح حمزة‬
‫يشء مقزز ألبعد الحدود‪...‬وحقيقي مصدومه يف التيار‬
‫استشاري جامعة اسكندريه واسم رشكته سونهيتا‪-‬حمزة‬
‫محفور عيل يافطة مكتبه اسكندريه وبسالمته استشاري هيئة السيايس الوحيد اليل كنت بستنضفه يف البلد دي بغض النظر‬
‫مواين البحر األحمر ‪ -‬العني السخنه‪...‬وال هو التاريخ فجأه عن مدي اتفاقي أو اختاليف معاه بس عمري ماكان عندي‬
‫شك يف نزاهته‪...‬وصحيح ان اليل حصل ده بيصب يف مصلحة‬
‫اتنىس!‬
‫وبعدين أحب افهم بقي األطروحات اليل اخدوا عليها اليسار بشكل واضح‪...‬بس برده مش شايفه انه ليهم فيه‬
‫آمني النهارده دي مانزلتش ليه عيل املوقع االليكرتوين من مصلحة شخصيه ولكن مصلحة فكريه ليستأثروا برسم مالمح‬
‫بدري نلحق نقراها ونروح نتناقش فيها! اال يخربيت كده! الفرته الجايه بفكرهم ودا يشء أنا ضده متاما حتي لو انا مع‬
‫يعني ايه تهاين الجبايل تقعد تقرايل الورقتني يف خمسه واربعني الفكر االشرتايك او اليساري او غريه‪...‬ارفض ان تيار سيايس او‬
‫دقيقه تقريبا و‪ ٤٣٠٠‬مواطن مطلوب منهم ينتقدوا الكالم ده فكري ما يحصل عيل تأييد شعبي بالحيلة‪...‬بجد ماعنديش‬
‫يف ‪ ٣٠‬دقيقه واليل يلحق اساسا يتكلم بيكون قدامه دقيقه حاجه اقولها غري اخص عليكوا‪...‬مكانش العشم تيجي منكوا‬
‫ولو اإلخوة األناركيني عاجبهم اليل حصل ده يبقي انا‬
‫ونص! إنه حقا مؤمتر الربرم الوطني! والضحك انو الناس كانت‬
‫قاعده بتسقف! وأم الزيطه بقي! اليل يقوم يهتف لعبد والحمد لله وصلت للبوست أناركزم والحمد لله واشوفيل‬
‫النارص! واليل يهتف ضد ارسائيل! واليل جاتله لوثه عقليه يف معزه بقي ارسح بيها عيل الحدود بال قلبة دماغ‬
‫وسط القاعه فجأة وقعد يرصخ‪ :‬دين محمد قبل كل يشء‪...‬‬
‫دين محمد‪...‬اإلسالاااااام‪...‬قبل كل شيييييييييء‪....‬‬
‫لقراءة التدوينة كاملة يمكن زيارة الرابط‬
‫أم الهذي اليل حصل دا غري مقبول عيل اإلطالق وانا بريئة‬
‫التالى‪:‬‬
‫منه من أوله آلخره! دا كل موضوع اتناقش واتاخد عليه‬
‫‪h ttp://bit.ly/lokH2d‬‏‏‬
‫آمني وطلعوا منه بتوصيات كان عايزله اسبوع بحث ودراسه‬
‫وبعدين نتناقش فيه تاين عشان نوصل ملسوده تتبيض وناخد‬

‫ليه حنرجع نعتصم تاني في التحرير‬
‫مدونة (الغريب) يحررها مدون مصري تحت إسم‬

‫مهتم بالشأن اإلسالمي في مصر والعالم‪ .‬متابع‬

‫حلقات برنامج (بلدنا بالمصري) والتي كانت تتحدث‬

‫مستعار (سعد بن أبي وقاص) ويعرف نفسه بجملة‬

‫جيد لألحداث العالمية ومهتم بالتحليل السياسي‪).‬‬

‫المشاهد الحميمية في األعمال الفنية‪.‬‬

‫(مسلم موحد على عقيدة أهل السنة و الجماعة‪.‬‬

‫في هذه التدوينة يتحدث المدون عن أحد‬

‫يوم ‪ 28‬كان رضب بس‪ ,‬مافيش اوي هتافات‬
‫يوم ‪ 25‬يناير‪ ,‬كانت مطالبنا بسيطه‬
‫طيب خلينا نشوف اليل حصل‬
‫عيش‪ ,‬حرية‪ ,‬كرامة انسانيه‬
‫‪1‬بالنسبة للعيش ‪-‬الخبز‬
‫او‬
‫مستوى املعيشة بينحدر اكرت‪ ,‬طوابري العيش لسه‬
‫عيش‪,‬حريه‪ ,‬عدالة اجتامعيه‬
‫يوم ‪ 25‬يناير بالليل قبل ما نتفرق بالعصيان وقنابل الغاز موجودة‪ ,‬مليارات الفاسدين اليل هربوا برا مرص‪ ,‬مارجعتش‪,‬‬
‫الفسدة اليل جوا السجن‪ ,‬لسه مصانعهم بإ`سمهم‪ ,‬وبتداول‬
‫واملطاطي هتفنا‬
‫اسهمها يف البورصه‪ ,‬والحد االدىن واالقىص لالجور مل يطبق‪,‬‬
‫الشعب يريد اسقاط النظام‬

‫‪5/13/11 2:50 AM‬‬

‫ومافيش اي امل يف تطبيقه عن قريب”سمري رضوان اليل داير‬
‫يشحت علينا‪ ,‬ويتكلم عن اد ايه االقتصاد انرضب‪ ,‬بيقولك‬
‫اخركم عندك ‪ 600‬جنيه‪ ,‬وحني ميرسة كامن”‬
‫احيلك ملقال د‪.‬نادر الفرجاين مفندا وفاشخا كالم سمري‬
‫رضوان‬
‫‪http://tinyurl.com/3l3cu6r‬‬
‫املقال لطيف جدا‪ ,‬وبيوفر عيل ارشح اكرت جزئية الخبز‬

‫مدونة‬

‫«‪»malek-x‬‬
‫‪.net‬‏‪http://malek-x‬‬

‫لقراءة التدوينة كاملة يمكن زيارة الرابط‬
‫التالى‪:‬‬
‫‪h ttp://malek-x.net‬‏‏‬

‫‪wasla issue 21.indd 5‬‬

‫‪6‬‬

‫العدد ‪21‬‬

‫‪ 15‬مايو ‪2011‬‬

‫‪www.wasla.anhri.net‬‬

‫مـؤخرة رئاسية جــداااااا‬
‫ليست المرة األولي التي ننقل فيها تدوينه‬
‫من مدونة (المسحوب من لسانة) فالمدونة غنية‬

‫للسخرية‬

‫من خيالة تحكي عن إنشاء صفحة ألحسن‬

‫بكثير من الموضوعات التي يحاول فيها معتز‬

‫في هذة التدوينة يتحدث معتز كعادته عن‬

‫هاني محرر المدونة أن يبدي رأية في كثير من‬

‫الفايسبوك وتقليعة وعن المغيرون لمواقفهم‬

‫يف احد البيوت املرصية ولكن قبل ثورة ‪ 25‬يناير بفرتة ‪:‬‬
‫الباب بيخبط ‪:‬‬
‫محمود‪ :‬ازيك يا طنط‪..‬هو مجدي جوة ؟؟‬
‫ام مجدي‪ :‬اه جوة يا حبيبي اتفضل هتالقيه يف اوضته‬
‫محمود‪ :‬ازيك يا مجدي ايه االخبار‬
‫مجدي‪ :‬كويس انت جيت يف وقتك انا عندي فكرة عايز‬
‫اعملها امنا هبلة قوي‬
‫محمود‪ :‬وايه الجديد؟ ده انت الهبل كله‬
‫مجدي‪ :‬بص الصفحة دي‬
‫محمود‪ :‬ال ال ال اال كده يا مجدي احرتم دقني يا اخي‬
‫مجدي‪ :‬يا عم دقنك ايه هاقوم انتفهالك يعني ؟؟ انا مش‬
‫بقولك اتفرج ع الصور انا بقولك ع الفكرة‬
‫محمود‪ :‬فكرة ايه يا عم انت انت اتجننت ؟‬
‫مجدي‪ :‬كل الدول االوروبية بيعملوا جايزة كل سنة‬
‫الحسن جسم واحسن مؤخرة مثال‬
‫محمود‪ :‬انا مايش يا عم انت عايز توقعني انا يف حاجة‬
‫زي دي ؟ الاااا‬
‫مجدي‪ :‬اهدي بس احنا هنعملها بتهريج ‪..‬يعني هنحط‬
‫صور ناس مستحيل يكسبوا الجايزة مش صور اباحية وال حاجة‬
‫محمود‪ :‬ازاي يعني وانت عايز تعمل تصنيف احسن زفت‬
‫مجدي‪ :‬يا سيدي ايومـؤخرة رئاسية جــدااااااه بس الكلمة‬
‫بس امنا الصور لناس محرتمة جدا هتشوف‪..‬بص خليك معايا‬
‫انا بعمل الصفحة اهو‬
‫محمود‪ :‬ههههههههه ده انت مجهز الصور كامن‬
‫مجدي‪ :‬خالص كده عملت الصفحة ع الفيس بوك‬
‫ومستني الناس تدخل وتقيم بقي‬
‫محمود‪ :‬ايه اليل انت حاططهم دول ؟؟ ده وال واحدة‬
‫فيهم تكسب وال حتي يف الكونغو‬
‫وكانت الفكرة تهريج فقط من مجدي النه حط شخصيات‬
‫كوميدية بالنسبة لالستفتاء اليل هو عامله النه حط يف‬
‫االختيارات “انعام سالوسة وعيشة الكيالين و بعض املمثالت‬
‫“ولكن لالسف كانت غلطة عمره انه حط يف االختيارات دي‬
‫بتهريج كامل “سيدة مرص”‪”...‬األويل” !!!!‬
‫وبعد يومني تالتة يف بيت محمود ‪:‬‬
‫مجدي‪ :‬وال يا محمود اصحي يال‪..‬‬
‫محمود‪ :‬ايه يا ابني انت دخلت ازاي ؟ متاخد مفتاح‬
‫الشقة احسن‬
‫مجدي‪ :‬يا عم فوق بس شوفت اليل حصل ؟‬
‫محمود‪ :‬ايه اليل حصل ؟‬
‫مجدي‪ :‬الصفحة اليل عملتها جابت لحد دلوقتي نص‬
‫مليون مرصي وعريب‬
‫محمود‪ :‬يا نهار ازرق ده املوضوع دخل يف الجد بقي‬
‫مجدي‪ :‬ومش هتصدق مني اليل مكتسحة يف التصنيف‬
‫محمود‪ :‬مني يا اخويا‬
‫مجدي‪ :‬الست سوزي هههههههه‬
‫محمود‪ :‬يا نهار اسود‪..‬ده انا كنت لسه هاكلمك النهاردة‬
‫عشان موضوع انك تشيل صورتها رضوري لحسن املوضوع‬
‫يقلب بجد‬
‫مجدي‪ :‬بجد ايه انت عبيط ده تهريج يف تهريج‬
‫ويف القرص الرئايس ‪:‬‬
‫صفوت ‪ :‬زي ما بقولك يا ريس مكتسحة يف جايزة احسن‬
‫مؤخرة‪..‬الشعب املرصي كله اختارها‬
‫الريس‪ :‬اخرررررس متقولش الشعب هو الشعب كان‬
‫شافها فني من ورا‪..‬دي من املكتبة ع البيت ومن البيت للبنك‬
‫تحط فلوس‬
‫صفوت‪ :‬يا باشا بقولك ييجي نص مليون مرصي اختارها‬
‫متفوقة عيل انعام سالوسة يا باشا‬
‫الريس‪ :‬يا فضيحتك يا حسني وياريتها متفوقة عيل غادة‬
‫عبد الرازق مثال ال دي كامن انعام سالوسة يعني حتي الجايزة‬
‫فالصو يعني موت وخراب ديار‬
‫صفوت‪ :‬بس هي جامدة فعال يا افندم‬
‫الريس‪ :‬اه من ناحية جامدة مايش انا معاك يا صفوت‬
‫بس ‪...‬اييييه؟؟ اخررررررررس يا كلب متجيبش السرية دي‬
‫عيل لسانك‪.‬‬
‫صفوت‪ :‬احم انا اسف يا فندم انا بس بقول راي الشخيص‬
‫الريس‪ :‬رايك ده تقوله يف بيتكوا وال تشرتك يف الصفحة‬

‫‪5/13/11 2:50 AM‬‬

‫الموضوعات السياسية والعامة بطريقة أقرب‬

‫تبعا لتغيير النظام السياسي عبر سردة لقصة‬
‫مؤخرة !!!!‬

‫«المسحوب من لسانة»‬
‫‪http://peaceyaman.blogspot.com‬‏‬

‫فيلم األنيميشن “‪”Fallen Art‬‬
‫يا حيوان‪..‬املهم هاتوا الواد اليل عامل الصفحة يد من تحت‬
‫االرض حاالاااااااا‬
‫ويف بيت مجدي ‪:‬‬
‫ام مجدي‪ :‬خري يارب مني اليل بيخبط كده‬
‫ظابط‪ :‬افتحوا بدل ما نكرس الباب‬
‫ام مجدي‪ :‬خري يا حرضة الظابط‬
‫ظابط‪ :‬فني مجدي ؟‬
‫ام مجدي‪ :‬معاك اذن نيابة بالتفتيش ؟‬
‫ظابط‪ :‬اه انتي حفظايل حتة من االفالم العريب‪..‬هو انا‬
‫قولتلك هافتش اساسا ‪.‬عامل حافظة وخالص‬
‫ام مجدي‪ :‬وعايزه يف ايه ؟‬
‫ظابط‪ :‬هرنوح دريم بارك نلعب الصاروخ هناك‬
‫ام مجدي‪ :‬يا مجدي تعايل كلم يا ابني‬
‫مجدي‪ :‬يا نهار ازرق مني دول ؟‬
‫الظابط‪ :‬احنا اليل جايني نشوف املؤخرة موضوعها ايه ؟‬
‫ام مجدي‪ :‬ايه قلة االدب دي ؟ يف ظابط يتهجم عيل بيوت‬
‫الناس عشان يشوف حاجة زي كده ؟ معاك اذن تفتيش ؟‬
‫الظابط ‪ :‬مش بقولك حافظة وخالص‪..‬اتفضل معانا يا يس‬
‫مجدي‬
‫مجدي‪ :‬طيب هالبس هدومي‬
‫ام مجدي‪ :‬هتلبس هدومك يعني انت عارف املوضوع؟؟‬
‫عملت ايه يا مجدي ؟؟‬
‫مجدي‪ :‬ال يا ماما هي مشكلة كبرية شوية ربنا معايا‬
‫‪..‬املؤخرة رئاسية لألسف‬
‫ويف القسم ‪:‬‬
‫الظابط ‪ :‬اليل بعده‬
‫مجدي‪ :‬ايوه يا باشا‬

‫مدونة‬

‫دي يا باشا يعني مش ههرب اكيد من مكان فيه حرضتك‬
‫يعني‬
‫الريس‪ :‬طيب يا سيدي اهي‬
‫مجدي‪ :‬ااااه براحة يا غبي‬
‫الريس‪ :‬اييييييه؟؟‬
‫مجدي‪ :‬قصدي براحة يا ريس معلش اصلها وجعتني‬
‫شوية‬
‫الريس‪ :‬انت فاكر اننا هنعمل ايه فيك دلوقتي ؟‬
‫مجدي‪ :‬ابدا اكيد هتعذبني زي فيلم الكرنك ؟‬
‫الريس‪ :‬ال ال انت حبيبنا يا مجدي‪..‬انت عندك نص مليون‬
‫مرصي ع الصفحة ومحتاجني همتك معانا‬
‫مجدي‪ :‬ازاي يعني عايزين احط مؤخرة حرضتك كامن ؟‬
‫الريس‪ :‬ال يا عم العبقري انا عايزك تظبط صورة جيمي‬
‫ابني يف عيون النص مليون دول وعايز دعاية من العالية يعني‬
‫مجدي‪ :‬الاااا حمررررا‬
‫الريس‪ :‬حمراااا؟ يا كلب ؟ بتقول لريسك حمراااا ؟؟؟‬
‫مجدي‪ :‬برصاحة يعني اتسجن احسن ما ابقي كلب‬
‫للنظام وكده انا هايف اه بس عندي مبدأ‬
‫الريس‪ :‬عندك مبدأ ؟؟ دلوقتي عرفت حكايتك مع حامدة‬
‫هالل بقي‬
‫مجدي‪ :‬ايه العسل ده يا ريس ؟‬
‫الريس‪ :‬اخررررررررس‪..‬خدوه تاين وعايز اقيص عقوبة‬
‫عيل الكلب ده‬
‫ويف القسم‪:‬‬
‫الظابط‪ :‬اهال يا اخويا رشفت تاين ؟؟‬
‫مجدي‪ :‬محمود ؟؟ هم جابوك انت كامن ؟؟‬
‫محمود‪ :‬جابوا الشلة كلها يا اخويا اتبسطت باملؤخرة ؟؟‬
‫مجدي‪ :‬انا مكنتش اعرف انها هتوصل لكده‬
‫الظابط‪ :‬اديهم يا ابني خمستارش يوم ع املايش‬
‫واثناء الخمستارش يوم داخل الزنزانة ‪:‬‬
‫مجدي‪ :‬ايه اليل بيحصل برة ده ؟؟‬
‫محمود‪ :‬يا نهار اسود القسم بيتحرق وال ايه ؟؟‬
‫مجدي‪ :‬ال مش هنموت عشان املؤخرة الرئاسية الااااااا‬
‫وتفتح ابواب السجون ولكن املكان كله محاط بناس‬
‫بتحدف ملتوف‬
‫مجدي‪ :‬احنا بتوع املؤخررررررررة يا اخوانننننننا‬
‫محمود‪ :‬احنا ملناش ذنب يف حاجة سيبونا نخرج ‪..‬الظباط‬
‫جريوا‬
‫مجدي‪ :‬مؤخرة السيدة االويل يا جدعاااان حد سمع عن‬
‫القضية دي‪..‬؟؟ احنا معاكم احنا ضد النظام‪..‬سيبونا نخرج‬
‫وبعد شهر ‪:‬‬
‫برنامج عمرو اديب ‪:‬‬
‫عمرو اديب‪ :‬ايه الفيديو العجيب ده ؟؟ واحد بيزعق‬
‫وبيقول مؤخرة السيدة االويل ؟؟ههههه وده كان هيموت‬
‫عشان القضية دي ؟؟انت ده يا مجدي ؟؟‬
‫مجدي‪ :‬ايوه يا استاذ عمرو انا‬
‫عمرو اديب‪ :‬انت بطل دلوقتي يا مجدي متعيطش ارفع‬
‫راسك‬
‫مجدي‪ :‬دي مش غلطتي واللهي العظيم ما غلطتي ‪..‬دي‬
‫غلطت كل واحد مسك املؤخرة دي وكان متبت فيها‬
‫عمرو اديب‪ :‬احم‪..‬كت يا ابني ‪..‬انت بتقول ايه الله‬
‫يخربيتك ‪..‬مسك املؤخرة ايه يا عم ‪..‬عموما كلهم اتحبسوا‬
‫متقلقش قول اليل يف نفسك بس متجيبش السرية دي تاين‬
‫ويف الصحف تاين يوم ‪:‬‬
‫االهرام ‪“ :‬بطل موقعة املؤخرات‪..‬يقرر انشاء حزب جديد‬
‫‪“ :‬حزب املقدمة” “‬

‫الظابط‪ :‬انت اليل جاي يف ايه ؟بتاع املخدرات ده‬
‫ياعسكري ؟‬
‫مجدي‪ :‬ال يا باشا انا جاي فطيس‬
‫الظابط‪ :‬جاي يف ايه يا اخويا ؟‬
‫مجدي‪ :‬مش عايز اقولها قدام الناس دي هاقولك يف‬
‫ودنك‪..‬انا جاي يف ط‪...‬‬
‫الظابط‪ :‬اخرررررس يا كلب اترزع ع الكريس‪..‬جاي يف ايه‬
‫ده ياعسكري ؟‬
‫العسكري‪ :‬ده بتاع املؤخرة االويل يف مص يافنددددم‬
‫الظابط‪ :‬حالاااوتك ده انت الريس مويص عليك قوي‬
‫مجدي‪ :‬يا باشا انا كنت بهرج انا معملتش حاجة‬
‫الظابط‪ :‬خده يا عسكري‬
‫وفعال اتغمي عني مجدي وراح مكان ميعرفوش وفجأة‬
‫سمع صوت يعرفه وهو مغمي عينه ‪:‬‬
‫الريس‪ :‬انت بقي مجدي ؟‬
‫مجدي‪ :‬سعادة الريس ؟؟ مرة واحدة ؟؟‬
‫الريس‪ :‬عرفتني ازاي‬
‫مجدي‪ :‬من صوتك يا ريس مني ميعرفوش ده وال صوت‬
‫الوفد ‪“ :‬املؤخرات تصنع ابطاال ‪..‬مجدي ضحية املؤخرة‬
‫حامدة هالل يف وداين‬
‫الريس‪ :‬حامدة هالل ؟؟ يخربيت ذوقك‪..‬انت اليل عملت الرئاسية “‬
‫واصبح مجدي رئيسا لحزب املقدمة وياريت تنضموا‬
‫الصفحة دي بقي ؟؟ بتجيب سرية سوزي ليه يا مجدي قدام‬
‫معانا‪!!..‬‬
‫نص مليون‬
‫مجدي‪ :‬يا باشا اقسم بالله تهريج انا يعني مبتعجبنيش‬
‫مؤخرة مرات حرضتك اصال و‬
‫لقراءة التدوينة كاملة يمكن زيارة الرابط‬
‫الريس‪ :‬اسسسكت خالص متجيبش سرية املوضوع ده وال‬
‫التالى‪:‬‬
‫تفتح بقك فيه فاهم ؟‬
‫‪h ttp://bit.ly/jWXT7U‬‏‏‏‬
‫مجدي‪ :‬اسف يا باشا‪..‬طيب متشيل البتاعة الل عيل عيني‬

‫‪wasla issue 21.indd 6‬‬

‫العدد ‪21‬‬

‫‪ 15‬مايو ‪2011‬‬

‫‪www.wasla.anhri.net‬‬

‫حنفية المنع‬
‫مدونة األغلبية الصامتة‪ ،‬يحررها المدون أحمد‬

‫بلدهم دي حاجة كبيرة قوي وتستحق أنها تكون‬

‫على األعمال الفنية ويحاول أن يوضح وجهة نظرة‬

‫سمير‪ ،‬يقول عن نفسه في المدونة (شاب مصري‬

‫في مكانة اعلى بكتيــــــــر من اللي هي فيه‬

‫في أهمية إطالق حرية اإلبداع مع تأكيده على انه‬

‫بيحب مصر اكتر من أي حاجة في الدنيا دي‬

‫دلوقتي) والمدونة بشكل عام تتناول موضوعات‬

‫من أشد المعارضين لإلباحية في السينما المصرية‪.‬‬

‫ويمكن هي دي مأساته نفسه كل المصريين‬

‫ذات طبيعة سياسية‪.‬‬

‫يبطلوا سكوت بقى ويصحوا ويفوقوا ويعرفوا أن‬

‫في هذه التدوينة يتحدث أحمد سمير عن الرقابة‬

‫قبل ان تترسع يف الحكم عيل‪..‬و تكيل اإلتهامات يل مبا‬
‫ال أحب أو اطيق ‪,..‬دعني اوضح لك اين من اشد املعارضني‬
‫لإلباحية يف السينام املرصية‪!!...‬‬
‫بل اين ال ابالغ لو قلت ان مدى حبي واحرتامي لفنان‬
‫ما او فنانة ال يحدده مدى اتقانه ألداءه التمثييل بقدر مدى‬
‫التزامه بالسينام النظيفة وعدم جرحه لألرس التي تكلفت عناء‬
‫مشاهدته ماديا يف دور السينام او حتى بوقتها امام شاشات‬
‫التليفزيون‪.‬‬
‫قد يرى الكثريون ان هذا هو التخلف بعينه وانني بهذا‬
‫الفكر ال اشاهد سينام بقدر ما اجلس امام الشاشة بإعتباري‬
‫(رقيبا) وليس (متذوقا) للفن‪!!..‬‬
‫منذ صغري وانا اؤمن متاما ان (العري) ليس فنا وأن‬
‫الرقص الرشقي ليس فنا‪...‬فتعرية الجسد واثارة الغرائز ليس‬
‫فنا عىل اإلطالق‪...‬فأي‪......‬قادرة عىل ان تفعل ذلك فليس هذا‬
‫من الفن يف يشء‪!!...‬‬
‫و حتى ال تتخيل انك تقرأ األن موضوعا لشيخ سلفي او‬
‫ان لحيتي تكاد تصطدم بشاشة الكومبيوتر من طولها‪...‬أحب‬
‫ان اطمنئ حرضتك اين لست ذلك عىل اإلطالق‪...‬كل ما هنالك‬
‫ان هذه مجرد قناعات شخصية اخالقية غري مرتبطة اطالقا‬
‫بخلفية دينية وان كانت تتفق معها‪.‬‬
‫كانت هذه املقدمة والتنويه رضوري ليك ادخل يف‬
‫املوضوع مبارشة ‪...‬و هو اين ارفض متاما القرار الذي اصدره‬
‫رئيس اتحاد اإلذاعة والتليفزيون بحذف مشاهد (القبالت)‬
‫و(األحضان) من األفالم واملسلسالت التي سيتم عرضها عىل‬
‫شاشة التليفزيون املرصي‪!!..‬‬
‫و هو القرار الذي هلل له الكثريون بإعتبار ان هذا القرار‬
‫يعد انتصارا لإلخالق الحميدة وقبلها للدين‪!!...‬‬
‫ارجو ان تعذرين وتسامحني ان كنت ال اشاطرك فرحتك‬
‫العارمة بهذا النرص املبني لألخالق الحميدة ‪ ,..‬فيل تحفظايت‬
‫ومخاويف العديدة من تبعات قرار كهذا رمبا سيكون له تبعاته‬

‫البعيدة املدى التي قد ال يراها الكثريون األن‪!!...‬‬
‫بداية انا ضد (الحجب) بشكل عام‪....‬كل أشكال الحجب‬
‫واملنع‪....‬فيل قناعايت الخاصة يف هذا الشأن وهي انه مبجرد ان‬
‫يتم فتح باب املنع‪...‬فمحدش يزعل بقى‪!!...‬‬
‫يعني النهاردة يتم منع مشهد (بوسة)‪..‬يبقى بكرة مفيش‬
‫مانع ابدا ان يتم منع مشهد حوار سيايس داخل مسلسل‪...‬و‬
‫بعده يتم منع مشهد ينتقد فيه املمثل جهة ما او وضع ما‪...‬و‬
‫بعده يتم منع مشهد يعرب فيه البطل عن توجهه السيايس او‬
‫الديني فيتم منعه حرصا عىل اخالق وقيم املجتمع‪...‬الخ‬
‫من األخر كدة انا باشوف ان لو حنفية (املنع) تم فتحها‪....‬‬
‫ابقى قابلني لو حد عرف بعد كدة يقفلها‪!!!...‬‬
‫ثم ان اي حجب يا سادة الذي تتحدثون عنه‪...‬فيام يبدو‬
‫ان القامئني عىل التليفزيون املرصي قد تناسوا ان نظرية‬
‫النافذة اإلعالمية الوحيدة قد انتهت منذ األزل وعفا عليها‬
‫الزمن‪...‬واننا نعيش يف زمن الساموات املفتوحة‪..‬و ما ال يعرضه‬
‫التليفزيون املرصي ستعرضه الفضائيات األخرى وما اكرثها‪!!...‬‬
‫ثم انه بدال من سياسة الحجب واملنع الذي قد تشوه‬
‫الفيلم وتجعل األحداث غري مفهومة او منطقية ‪ ,..‬فاألفضل‬
‫اال يتم عرض الفيلم او املسلسل من األساس‪.‬‬
‫اي ان الفيلم او املسلسل الذي يحتوي عىل مشاهد‬
‫(اباحية) او خادشة للحياء العام ‪...‬فبالش منه أحسن‪(....‬بالها)‬
‫الفيلم دة وبناقص‪!!...‬‬
‫يعني انا عندي اال يتم عرض الفيلم يف األصل افضل من ان‬
‫يعرض بشكل مشوه او مبتور‪!!...‬‬
‫ثم اين باألساس ‪...‬غري قابل ملبدأ (الوصاية) عىل‬
‫املشاهدين‪....‬مبعنى انني ال اقبل ان يجلس شخصا ما يسمى‬
‫(الرقيب) يشاهد العمل التليفزيوين او السيناميئ قبيل ليقرر‬
‫ان كان هذا العمل يصلح ليك اشاهده ام ال‪....‬؟!!‬
‫*‬

‫*‬

‫*‬

‫‪7‬‬

‫مدونة‬

‫«األغلبية الصامتة»‬
‫‏‪http://theegyptiansilentmajority.‬‬
‫‪blogspot.com‬‬

‫هل معنى ذلك ان نلغي الرقابة وتصبح األعامل السينامئية للتليفزيون الرسمي‪....‬؟!!‬
‫والتليفزيونية سداح مداح كل يفعل ما يحلو له‪...‬؟!!‬
‫*‬
‫* *‬
‫بالقطع ال‪ ,...‬ليس هذا هو الهدف اطالقا‪....‬البد من‬
‫استمرار وجود الرقابة ولكن ليكون دورها ليس الحذف‬
‫الخالصة‪....‬‬
‫او املنع وامنا تحديد نوعية املشاهدين الذين (ينصح) لهم‬
‫انني ضد سياسة الحجب واملنع بشكل مطلق‪...‬فحنفية‬
‫مبشاهدة هذا العمل‪.‬‬
‫مبعنى ان تحدد الرقابة ان هذا الفيلم (للكبار فقط) او املنع لها اتجاه واحد‪....‬تفتح فقط وال ميكن غلقها بعد ذلك‪...‬‬
‫(ال ينصح مبشاهدته ملن هم دون ال ‪ )16‬او (ينصح مبشاهدته فإذا تم فتح هذه الحنفية يبقى ماحدش يزعل بعد كدة ملا‬
‫يالقي الربنامج الفالين تم منعه من العرض او املذيع العالين تم‬
‫تحت ارشاف عائيل)‪....‬الخ‬
‫هذا هو طبيعة عمل الرقابة يف العامل اجمع‪....‬و هو دور منعه من الظهور عىل الشاشة‪..‬او املسلسل العالين تم منعه‬
‫مهم وعظيم‪...‬و لكنها ال تتدخل اطالقا بحذف مشاهد او منع ألنه ضد توجه الدولة او الحزب الفالين‪....‬الخ‬
‫اذا كان لديكم اعرتاض ما عىل عمل درامي ما فاليتم‬
‫لقطات‪..‬فقط تقوم بالنصح والتوجيه وعىل املشاهدين العمل‬
‫بهذه النصائح او عدم العمل بها‪...‬و عىل العائالت توخي عرضه من األساس ال ان تعرضوه مبتورا حامية ألخالقنا‬
‫ومشاعرنا املرهفة‪!!..‬‬
‫الحذر اثناء مشاهدة اطفالهم لهذه األعامل‪!!...‬‬
‫ال تجعلوا من أنفسكم اوصياء عىل الشعب املرصي‪....‬ألن‬
‫اما سياسة الحجب واملنع فهي سياسات عفا عليها الزمن‬
‫ولن تجدي نفعا يف زمن الكومبيوتر واإلنرتنت والساتاليت ‪...‬بل الشعب دة بلغ سن الرشد من زمان‪!!....‬‬
‫ملحوظة‪:‬‬
‫ستجعل من التليفزيون املرصي أضحوكة وسط التليفزيونات‬
‫رئيس اتحاد اإلذاعة والتليفزيون نفى متاما ان يكون‬
‫العربية التي تعرض نفس املادة الدرامية ولكنها كاملة غري‬
‫قد أصدر قرار مثل هذا بحذف مشاهد القبالت‪...‬مؤكدا ان‬
‫منقوصة بدون وصاية عىل مشاهدينها ومتابعيها‪!!..‬‬
‫و هل حجب مشاهد (القبالت) و(األحضان) من العرض األعامل الفنية (ثراث) وال يجوز العبث به‪!!...‬‬
‫و سواء صدر هذا القرار وتم الرتاجع عنه أو مل يصدر من‬
‫عىل شاشة التليفزيون املرصي هو الحل السحري ألزمة األخالق‬
‫األساس فهذا رأيي اردت ان اوضحه للتاريخ او للمستقبل‪.....‬‬
‫التي يعاين منها املجتمع املرصي ‪...‬؟!‬
‫مبعنى ان حجب (قبلة) من الفيلم الفالين‪...‬و (حضن) من الله أعلم‪.‬‬
‫املسلسل العالين ستجعل األخالق تستتب يف الشارع املرصي‬
‫‪...‬ستحل مشكلة التحرش الجنيس ام ستمنع املعاكسات ‪...‬ام‬
‫ستحد من حاالت اإلغتصاب‪...‬؟!!‬
‫ام ان منع القبالت واألحضان من شاشة التليفزيون املرصي‬
‫لقراءة التدوينة كاملة يمكن زيارة الرابط‬
‫تم مبنطق ديني بحت‪...‬؟!!‬
‫التالى‪:‬‬
‫ان كان كذلك فعال فالبد من غلق التليفزيون من األساس‪...‬‬
‫‪h ttp://bit.ly/l9vv8E‬‏‬
‫او ان تصبح قناة مثل (الناس) او (الرحمة) هي القناة األوىل‬

‫من غير البوس و األحضان ‪ ..‬هنبقى زي إيران !‬
‫مدونة (الغريب) يحررها مدون مصري تحت إسم‬

‫مهتم بالشأن اإلسالمي في مصر والعالم‪ .‬متابع‬

‫حلقات برنامج (بلدنا بالمصري) والتي كانت تتحدث‬

‫مستعار (سعد بن أبي وقاص) ويعرف نفسه بجملة‬

‫جيد لألحداث العالمية ومهتم بالتحليل السياسي‪).‬‬

‫المشاهد الحميمية في األعمال الفنية‪.‬‬

‫(مسلم موحد على عقيدة أهل السنة و الجماعة‪.‬‬

‫في هذه التدوينة يتحدث المدون عن أحد‬

‫و الكالم عىل لسان ريم ‪ ..‬مني ريم ؟ أنا قلت كدا أول ما‬
‫واحد قايل الحق فيه واحدة زعالنة أنهم هيحذفوا املشاهد‬
‫الحميمية ‪.‬‬
‫املهم عرفت أن املذيعة اليل ملهاش معنى وال طعم وال‬
‫لها أي رؤية هي ريم ‪ ..‬أنا مكنتش عارف إن دا إسمها أصال‪،‬‬
‫و داميا كنت بتجنب أتفرج عليها‪ ،‬املذيعة دي منوذج حي ملا‬
‫فعله تعليم مبارك بالناس !‬
‫املهم بأه‪ ..‬شفت املقطع و عاوزك تشوفه معايا‬
‫و معلش يعني انا موهت الصورة عشان مش عاوزك تاخد‬
‫ذنوب‪ .‬أيوا أصل انا سلفي متطرف ما انت عارف !‬
‫طبعا ريم كالمها مستفز جدا‪ ،‬و سطحي جدا‪ ،‬و معارضة‬
‫من أجل املعارضة و خالص !‬
‫املفروض نفهم من كالم ريم أن “القبالت” و “األحضان”‬
‫من عالمات التطور و الرقي‪ ،‬ليه ؟ ألن أمريكا فيها أحضان‬
‫و بوس ببالش‪ ،‬و أمريكا متقدمة طبعا زي ما بيصور اإلعالم‬
‫الدويل‪ ،‬فعشان تبقى متطور و متقدم الزم متيش عىل الكتالوج‬
‫بتاعهم‪ ،‬و الكتالوج فيه أحضان و بوس‪.‬‬

‫البالد املتخلفة بأه هي إيران و أفغنستان‪ ،‬هتقويل ليه‬
‫متخلفني ؟‬
‫ألن معندهمش “أحضان” و “بوس” فتح مخك شوية !‪...‬‬
‫عندهم الست بتميش محرتمة نفسها‪ ،‬مغطية جسمها و‬
‫دا طبعا يف قمة التخلف‪.‬‬
‫عندهم حاجة كدا يف اإلسالم اسمها العفة‪ ،‬و اإلحصان ‪..‬‬
‫هتقويل يعني ايه عفة و إحصان ؟ أقولك أنا ‪..‬اليل هو‬
‫الواحدة املفروض ميلمسهاش غري جوزها‪ ،‬تخيل يافندم‬
‫املتخلفني دول بيقولوا أن الست ميلمسهاش غري جوزها ؟ أمال‬
‫انت فاكرهم متخلفني ليه‪ ،‬لو عملوا زي امريكا كان زمانهم‬
‫اتقدموا طبعا !‬
‫املهم أن ريم مشكورة خايفة عىل البلد‪ ،‬و خايفة عىل‬
‫الثورة‪ ،‬و خايفة عىل األفالم بتاعتنا و عىل ثقافتنا فهي معذورة‬
‫طبعا‬
‫األفالم اليل اتربينا عليها يا جامعة ‪ ..‬البوس و األحضان‬
‫اليل اتربينا عليهم يضيعوا كدا فجأة ؟ يعني احنا عملنا الثورة‬
‫عشان نلغي البوس ؟ أما احنا تافهني بصحيح !‬

‫مدونة‬

‫«الغريب»‬
‫‏‪http://muslim0n.blogspot.com‬‬

‫‪5/13/11 2:50 AM‬‬

‫ريم بتقول ربنا يسرت عىل البلد‪ ..‬ربنا يسرت عشان عاوزين ريم نسيت أن إيران صوتها من نفسها‪ ،‬احنا كنا لوقت قريب‬
‫نراعي مشاعر األغلبية العظمى من الناس‪ .‬شوفتوا الكوميديا؟ مجرد تابع !‬
‫الثورة اليل فالقني دماغنا بيها ليل نهار أن من أهدافها‬
‫إن شاء الله يا ريم هنلغي البوس و األحضان و السفالة و‬
‫الحرية و ان اليل الناس عاوزاه مييش‪ ،‬دلوقتي يقولوا أل‪ ،‬اليل‬
‫هم عاوزينه مييش لو احنا موافقني ‪ ..‬مني احنا ؟ ريم طبعا و العهر اليل يف اإلعالم‪ ،‬هنلغي كل شئ يتعارض مع دينا‪ ،‬مش‬
‫مهم أمريكا ترىض عننا‪ ،‬مش مهم نجوع سنة وال اتنني ‪ ..‬املهم‬
‫اليل زيها ما تفتح مخك !‬
‫يعني الشعب يريد إلغاء البوس‪ ،‬ريم ترد و تقولهم أل أل أننا بالتأكيد هرنجع تاين‪ ،‬بس هرنجع صح‪ ،‬مش هرنكع و احنا‬
‫فاكرين اننا برنجع‬
‫أل كدا نبقى زي إيران‬
‫و برضة هنلغي البوس يا ريم !‬
‫الشعب يريد إلغاء األحضان‪ ،‬ريم ترد و تقولهم أل أل أل كدا‬
‫نبقى زي أفغانستان‬
‫الشعب يريد إلغاء املادة الثانية‪ ،‬ريم ترد و تقولهم أيوا‬
‫هو دا التقدم و التطور أننا نلغي املادة التانية‬
‫ريم نسيت أن إيران دي هي صداع أمريكا املزمن‪ ،‬و أن‬
‫أمريكا و إرسائيل مش بيناموا الليل عشان املرشوع النووي‪،‬‬
‫لقراءة التدوينة كاملة يمكن زيارة الرابط‬
‫ريم نست أن إيران عندها برنامج نووي يف حني أننا هنا يف‬
‫التالى‪:‬‬
‫مرص عندنا أزمة كهرباء و مياه‪ ..‬إيران بتصنع الصواريخ و احنا‬
‫‪h ttp://bit.ly/mpVYxm‬‏‏‬
‫بناخد معونة عشان نشرتيها و بنشرتي أسلحة درجة تالتة‪..‬‬

‫‪wasla issue 21.indd 7‬‬

‫‪8‬‬

‫العدد ‪21‬‬

‫‪ 15‬مايو ‪2011‬‬

‫‪www.wasla.anhri.net‬‬

‫الملحمة السورية الكبرى‬
‫يفرض النظام السوري سياج حديدى حول ما‬
‫يحدث في سوريا‪ ،‬ال كاميرات تصور‪ ،‬ال جرائد مستقلة‪،‬‬

‫عملية مرهقة فالنشاط السوري على االنترنت ليس‬
‫بالكثافة التى قد نجدها في مصر أو تونس‪.‬‬

‫ال انترنت‪ ،‬بعض المدن يمتد حصاره وسياج نظام البشر‬

‫لهذا السبب تنبع أهمية موقع يحدث في سوريا‪،‬‬

‫حولها ليقطع الكهرباء والمياة‪ .‬وحتى عملية البحث‬

‫وهو موقع تعاونى اشبه بمجمع مدونات يضم‬

‫على اإلنترنت عن أخبار حول ما يحدث في سوريا تظل‬

‫جميع األخبار والتفاصيل حول ما يحدث في سوريا‬

‫وكما يقول مؤسس الموقع “‬
‫ألن الكتابة جريمة والرأي المخالف خيانة ‪ ،‬ال بد‬
‫من رصد ما يحدث في سوريا” ننشر هنا واحدة من‬
‫التدوينات المنشورة على الموقع‪.‬‬

‫تبحث عن معنى امللحمة يف اللغة العربية فتجد عبارات‬
‫ٌ‬
‫حكاية‬
‫متعددة تتمحور يف النهاية حول ما ييل‪« :‬امللحمة‬
‫بطولية تخرب عن حركة جامعات أو حركة الشعوب‪ ،‬وغالباً ما‬
‫تقص أحداثاً وقعت يف بداية تاريخ شعب من الشعوب‪ .‬وهي‬
‫ّ‬
‫منوذج إنساين ُيحتذى به‪ ،‬يفعل بحياته وسلوكه ما ميكن أن‬
‫ٌ‬
‫نطمح جميعاً إىل تحقيقه»‪ .‬وتلك بكلامت هي قصة الشعب‬
‫السوري يف هذه األيام‪.‬‬

‫كالم‬
‫مر ًة أخرى نؤكد‪ .‬هذا ليس مقام الكتابة األدبية‪ ،‬فكل ٍ‬
‫ٌ‬
‫محاولة‬
‫منمق سيكون تافهاً وقارصاً عن التعبري‪ .‬وإمنا هي‬
‫ٍ‬
‫متواضعة لنستقرئ بإجالل ظاهر ًة اجتامعية إنسانية فريد ًة‬
‫أصبحت لها مفرداتها ونحويتها ولغتها الخاصة‪ .‬ظاهر ًة ُنذ ّكر‬
‫من جديد بالحاجة املاسة لدراستها من جانب علامء االجتامع‬
‫يف كل املجاالت‪ ،‬ألنها تتجاوز الفعل السيايس املبارش الذي ير ّكز‬
‫لواقع‬
‫عليه الكثريون‪ ،‬وتقدّم أمثل ًة وشواهد عىل والد ٍة جديد ٍة ٍ‬
‫إنساين جديد‪.‬‬
‫ٍ‬
‫واقع ال تتنافر فيه بالرضورة مق ّومات األصالة مع مق ّومات‬
‫ٍ‬
‫ً‬
‫املعارصة‪ ،‬وال يشتبك فيه لزاما التاريخ بالحارض‪ ،‬وال تتناقض‬
‫فيه وجوباً متطلبات الدنيا مع متطلبات اآلخرة‪ ،‬وال تتضارب‬
‫فيه عوامل الهوية الذاتية مع مقتضيات العالقة مع اآلخر‪.‬‬
‫تحاول امللحمة السورية اليوم إذن أن تلغي إىل األبد ثقاف ًة‬
‫حدّي ًة تنظر إىل العامل وتفهم الحياة فقط من خالل الثنائيات‬
‫املتناقضة‪.‬‬
‫شعب أصي ًال ومعارصاً يف‬
‫ثقافة ال تهضم إمكانية أن يكون ٌ‬
‫الوقت نفسه‪.‬‬
‫شعب حارض ُه وزمانه‬
‫ثقافة ال تتصور إمكانية أن يعيش ٌ‬
‫بكل الحيوية املطلوبة‪ ،‬وأن يكون يف الوقت نفسه ممتلئاً‬
‫بعبق التاريخ‪.‬‬
‫لشعب أن يحيا يف هذه الدنيا‬
‫ثقافة ال تفهم أنه ميكن‬
‫ٍ‬
‫حيا ًة طيب ًة‪ ،‬ملؤها الخري والحق والعدل والحرية والجامل‪ ،‬ثم‬
‫تكون تلك الحياة بح ّد ذاتها طريقاً إىل نعيم اآلخرة املوعود‬
‫للصالحني املصلحني من بني البرش‪.‬‬
‫لشعب أن يحافظ عىل كل‬
‫ثقافة ال تدرك أنه ميكن‬
‫ٍ‬
‫خصائص ومقومات هويته الذاتية‪ ،‬وأن ينفتح يف الوقت نفسه‬
‫عىل اآلخر يف هذا العامل أياً كان‪ ،‬ويتفاعل معه أخذاً وعطا ًء‪،‬‬
‫بكل الطالقة وبكل الحيوية‪ ،‬دون أن يكون هذا بالرضورة‬
‫سبي ًال لذوبان الهوية وضياع الخصوصيات‪.‬‬

‫‪5/13/11 2:51 AM‬‬

‫‪http://www.syrev.co.cc‬‏‬

‫تحتا ُر يف تلك املسنّة التي راحت تنادي يف بانياس‪« :‬أنا‬
‫من بانياس‪ ..‬حر ٌة بنت ح ّرة»‪ ،‬وأخرى متيش تحمل الدواء عىل‬
‫ظهرها لجرحى التظاهرات وهي تج ّر أقدامها جراً‪.‬‬
‫تحتا ُر يف طفل ٍة صغرية‪ ،‬ال ّ‬
‫يرضها أن اسمها مل ُيعرف‪ ،‬وهي‬
‫تخاطب الجامهري يف ساحة الساعة يف حمص ارتجاالً وبعربي ٍة‬
‫فصحى يخجل من إتقانها ماليني العرب‪ ،‬تسترصخ يف الناس‬
‫النخوة وتنادي مبعاين الكرامة وتؤكد عىل قيمة الحرية‪.‬‬
‫تحتا ُر يف نسا ٍء يخرجن يف مظاهر ٍة صامتة يف قلب‬
‫العاصمة وهنّ يعرفن مصريهنّ املحتوم‪ ،‬ويف أخريات يخرجن‬
‫يف قطنا جنباً إىل جنب مع الرجال يهتفن متجيداً لله ولسوريا‬
‫وللحرية‪ ..‬وبس‪.‬‬
‫شباب ُيع ّرون صدورهم ليفرتشوا األرض أمام‬
‫يبهرك منظر ٍ‬
‫الدبابات حامي ًة ألهلهم ومدنهم وقراهم‪ .‬وال متلك إال أن‬
‫تتساءل‪ :‬أي درج ٍة من الفداء والتضحية ميكن أن يصل إليها‬
‫شاب يف مقتبل العمر ليتم ّكن من مامرسة هذا الفعل البرشي‬
‫ٌ‬
‫العجيب؟!‬
‫ٌ‬
‫الفتات ضخمة مرفوعة يف أكرث من موقع من مواقع‬
‫تبهرك‬
‫التجمعات الكبرية وقد ُكتبت عليها اآلية الكرمية {لنئ بسطت‬
‫إيل يدك لتقتلني ما أنا بباسطٍ يدي إليك ألقتلك}‪ ،‬ويبهرك‬
‫أكرث أن ترى مصداق اآلية مطبقاً عملياً يف كل منطقة ومدينة‬
‫وقرية‪ ،‬رغم كل األمل وكل الدم النازف‪.‬‬
‫تبهرك األسامء يف الئحة املعتقلني الطويلة وهي تضم‬
‫املسلم واملسيحي‪ ،‬والسني والعلوي‪ ،‬والكردي والدرزي‪ .‬أسامء‬
‫مت ّث ُل مناطق وطني الجميل من الشامل للجنوب ومن الرشق‬
‫إىل الغرب‪ .‬تف ّكر يف نفسك‪ :‬أيُّ قد ٍر أجرب الظامل عىل أن ُيظهر‬
‫فسيفساء سوريا الرائع حتى وهو ميارس ظلمه وطغيانه؟‬
‫تبهرك معانٍ كامنة يف امللحمة السورية حني ترى كيف‬
‫يتعامل معها النظام الدويل‪ .‬وتضحك ضحكاً كالبكاء مع املفكر‬
‫العريب عزمي بشارة حني تسأله املذيعة عن (عقوبة أوروبية‬
‫تقيض مبنع تصدير السالح لسوريا) فيجيب‪« :‬أصال سوريا ال‬
‫تستورد سالحاً من أوروبا»!‪.‬‬
‫ورغم هذا‪ ،‬تبهرك وطنية السوريني وأصالتهم حني ال‬
‫لتدخل أجنبي يف البالد يرفضونه‬
‫تسمع ندا ًء واحداً يدعو‬
‫ٍ‬
‫ونرفضه معهم بكل إرصار ووضوح‪ ،‬وبعد شهرين من املعاناة‬
‫والتضحية‪.‬‬

‫فهذا الشعب يكتب اليوم بداي ًة حقيقية أخرى لتاريخه‬
‫العظيم‪ ،‬يقدّم من خاللها منوذجاً إنسانياً ُيحتذى سيتحدث‬
‫عنه التاريخ طوي ًال‪ .‬ويف ملحمة الشعب السوري الراقية‪،‬‬
‫يقدم السوريون بحياتهم وسلوكهم ومامرساتهم ومواقفهم‬
‫شعب‬
‫منطاً من الفعل اإلنساين السامي يطمح لتحقيقه كل‬
‫ٍ‬
‫يتوق للحرية والكرامة‪ ،‬وكل أمة تريد أن تبدأ فص ًال جديداً‬
‫من فصول وجودها عىل هذه األرض‪.‬‬

‫ٌ‬
‫مجال للسوريني‬
‫ثم تظهر املفارقة املفجعة حني ال ُيرتك‬
‫لخلق هذا الواقع وكتابة قواعده إال بالدم والتضحيات‪.‬‬
‫ويأىب التاريخ إال أن يشارك اليوم يف كتابة امللحمة السورية‬
‫ممثلون لكل رشيحة من رشائح الشعب السوري الكريم‪ .‬ذر ٍة من حياء وخجل من قبل جالوز ٍة ال يعرفون للحضارة‬
‫كتب السطر األول فيها‪ .‬أتكون صبي ًة‬
‫فتحتا ُر حني تفكر فيمن َ‬
‫معنى وال قيمة‪.‬‬
‫ً‬
‫اسمها ّ‬
‫سجلت اسمها كأصغر سجينة سياسية يف‬
‫طل امللوحي ّ‬
‫العامل‪ ،‬أم يكون شيخاً جلي ًال كهيثم املالح ّ‬
‫ظل إىل ما قبل أشهر‬
‫ترتسم امللحمة السورية الكربى اليوم بألف مشهد وألف‬
‫أكرب سجني سيايس يف نفس هذا العامل‪ ،‬وهو اليوم مالحقٌ دون موقف وألف كلمة وألف شعار‪.‬‬

‫مدونة‬
‫«يحدث في سوريا»‬

‫تحتا ُر فيام تقول وفيام تكتب وفيام تتحدث وأنت تحاول‬
‫أن تخترص امللحمة السورية العظيمة يف مقال من صفحتني‪.‬‬
‫ثم تقرأ تعريفاً آخر للملحمة يقول إنها‪« :‬قصة شعرية طويلة‬
‫مليئة باألحداث غالباً ما تقص حكايات شعب من الشعوب‬
‫يف بداية تاريخه»‪ ،‬فتشعر أن السوريني ماضون ال ب ّد يف كتابة‬
‫قصتهم وصناعة ملحمتهم التاريخية بطريقتهم وأبجديتهم‬
‫الخاصة‪ ،‬وكأمنا هم يعيدون اخرتاع األبجدية للبرشية‪ ..‬مر ًة‬
‫أخرى بعد أن قاموا بذلك منذ آالف السنني‪.‬‬

‫يبهرك بداي ًة حضور املرأة السورية يف واجهة الحدث‪.‬‬
‫تحتا ُر فيام تقول حني تفكر بنسا ٍء يكتنب صفحات يف سفر‬
‫امللحمة مثل سهري األتايس ومنتهى األطرش ورزان زيتونة‬
‫حق‬
‫وغريهن ممن يضعن أرواحهن عىل أك ّفهنّ مع كل كلمة ٍ‬
‫تصدر للعامل من أفواههن‪.‬‬

‫لقراءة التدوينة كاملة يمكن زيارة الرابط‬
‫التالى‪:‬‬
‫‪h ttp://www.qadita.net/2011/04/‬‏‏‬
‫‪victor‬‬

‫‪wasla issue 21.indd 8‬‬

‫‪ 15‬مايو ‪2011‬‬

‫العدد ‪21‬‬

‫‪www.wasla.anhri.net‬‬

‫فقط في سوريا‬
‫“‪#‬فقط في سوريا” هاش تاج انتشر مؤخرًا على‬

‫والعرب‪ .‬يكشف هذا “الهاش تاج” الكثير عن تركيبة‬

‫موقع تويتر وعدد من المواقع االجتماعية اآلخري‬

‫المجتمع والمناخ السياسي السورى‪ ،‬كما تم نشر‬

‫شارك في كتابته عشرات المواطنيين السوريين‬

‫كل هذه التعليقات حول “فقط في سوريا” على‬

‫فقط يف سوريا ‪ :‬صور الرئيس الورقية تحرض خالل أقل من‬
‫‪ 10‬دقائق بطريقة عفوية وينهال حماّ لها‪  ‬بالرضب الالانساين‬
‫املربح عىل من يردد ’’الشعب السوري واحد‘‘ او مفردة‬
‫’’حرية‘‘‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يتم منع املظاهرات استنادا عىل قانون‬
‫يدعى ’’تنظيم التظاهر‘‘‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يتم اعتقال طالب الجامعات من قبل‬
‫فرع األمن الجوي‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬الوزير الذي ساهم بتجفاف الجزيرة‬
‫السورية يكافئ برتفيعه لرئاسة مجلس الوزراء‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬الوزراء يف اجتامعهم األول يحرض كل‬
‫واحد منهم ورقة وقلم ليسجل التعليامت عوضاً عن اقرار‬
‫خططه التي اختري عىل اساسها‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬ال يصحى الرئيس للبدء باإلصالحات إال‬
‫بعد اختالط األرض بدماء الشهداء‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬ال يشعر املواطن باإلمن إال عندما يغيب‬
‫رجال األمن‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬جميع الخطابات تسمى تاريخية‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يتمنى ان ال يكون لديه خالة حتى ال‬
‫يضطر إال زيارتها‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬أحد عرش سنة تعترب فرتة قصرية للرشوع‬
‫بالتغيري‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يقر الرئيس أنه وصل للسلطة بدون‬
‫برنامج انتخايب تحت شعارات مل يكن يتصور حتى كيف‬
‫ممكن أن ينفذها‪...‬ومجلس الشعب يصفق لهذه الفكرة‪ ‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يتم االفراج عن الجواسيس وابقاء الرشفاء‬
‫يتختخون بالسجون‬
‫فقط يف سوريا ‪  :‬يتم قتل املتظاهرين السلميني‪ ,‬و يتم‬
‫تبجيل الناهبني والسارقني‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ُ :‬يقتاد من ينطق بالحق اىل السجون‪,‬‬
‫و ُيرتك من ينطق بالباطل يرسح وميرح‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪  :‬ال يحصل اصحاب الكفائات عىل وظيفة‬
‫عمل‪,‬بينام الفاسدون الفاشلون يقومون فقط بتلويح اسامء‬
‫وساطاتهم ليتمركزو يف مناصب عليا‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪  :‬ال يتم اختيار الرجل املناسب تبعا لتاريخه‬
‫واعامله وكفائاته امنا حسب رسعة تسلسله يف حزب البعث‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ُ  :‬تقطع الكهرباء عن املدن يف فصل‬
‫الصيف لتباع اىل دول ُاخرى‪ ,‬رمبا باألسود‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ , :‬فداء الشعب للوطن كفر‪ ,‬وفداء الشعب‬
‫كله‪  ‬لشخص واحد شهادة واعتزاز وفخر‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ , :‬مجلس الشعب طراطري‪ ,‬ومجلس‬
‫الوزراء طراطري لك حتى قادة الجيش طراطري امام قوى األمن‬
‫والشبيحة‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ , :‬الشعب ينادي بالوحدة الوطنية ‪,‬‬
‫والدولة تحقنهم بأبر الطائفية‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪  :‬العزيز‪ ,‬القامئون عىل البلد ال يعملون‬
‫الرضاء الشعب‪ ,‬امنا الرضاء عائلة “ما”‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬كلامت مثل حرية ودميقراطية يشجعون‬
‫عىل وهن االمة ويخرقون االمن القومي‪.‬‬

‫حتى بعد خمس اسابيع من إعالنه من قبل الرئيس‪ ‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يعمل بحالة الطوارئ بغض النظر عن‬
‫املواد الدستورية ومضمونها وحتى يف حال غيابها يستمر‬
‫الحال عىل ما كان عليه‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬اكرب املنشئات الحكومية قد تكون‬
‫السجون املركزية‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬نصف املثقفني يف السجن والنصف اآلخر‬
‫منفي خارج البالد ومنترش يف بقاع العامل يرتأس مجالت تحرير‬
‫صحف عاملية ويحصد جوائر الشعر االوروبية ويد ّرس يف‬
‫الجامعات العاملية أصول السياسة والفكر ‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يحتقر املواطن ويؤخذ من حقوقه بحجة‬
‫املامنعة واملقاومة‪.‬‬
‫فقد يف سوريا ‪ :‬يصبح املطلب الشعبي للحرية والعدالة‬
‫محاولة لزعزعة األمن واألستقرار‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬تحبس طالبة جامعية (آيات عصام أحمد)‬
‫بحجة اإلنتامء لتيار فكري معني‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يحبس اكرب العقول اإلقتصادية يف املنطقة‬
‫(عارف دليلة)‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬تسجن ملجرد اتصالك مبحطة تلفزيونية‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬الحزب الوحيد االوحد القائد للسياسة‬
‫واملجتمع علامين التوجه واملادة الثالثة من الدستور تحدد‬
‫دين رئيس الدولة باملسلم والرشيعة االسالمية مصدر رئييس‬
‫للترشيع !!‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يفرح السوري لثورات مرص وتونس‬
‫وساحل العاج واليمن وليبيا وعندما ينتقل الربيع لبيته يصدق‬
‫رواية االعالم الرسمي رغم تكرار حرفيتها يف جميع الدول ‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يتم اختيار من يخلف رئيس الجمهورية‬
‫السابق باألطول بني ابناء الجمهورية السابق‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬كل املسلسالت تشكو من الوضع املعييش‬
‫يف سوريا ‪ ،‬ثم اثناء الثورة يقول املمثلون أن الوضع يف سوريا‬
‫عىل خري ما يرام‪.‬‬

‫فقط يف سوريا ‪ :‬هناك خمس جامعات رسمية و‪ 13‬جهاز‬
‫امني يصعب عىل السوريون تعداد اسامئهم‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬ينصح الرئيس بأن يرشح نفسه لقيادة‬
‫العامل بجميع قاراته‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬تستمر التمثيليات ‪ 30-50‬سنة والجميل‬
‫ان املمثلني ال زالوا يراهنون عىل تصديق املشاهد‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬بلغ جهل املخابرات أن يسألوا أصحاب‬
‫املكتبات عن مكان شيخ اإلسالم بن تيمية ليعتقلوه ‪ ،‬ومل يدروا‬
‫بانه تويف منذ ‪ 700‬عام‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬بعد ان تسجن بدون تهمة وتعذب ملدة‬
‫‪ 12‬سنة يطلب منك ان تكتب خطاب شكر وترحم للرئيس‬
‫حتى تخرج من هذا الجحيم‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬نخترص املباين فنجمع مجلس الشعب‬
‫واملرسح يف مكان واحد ‪ ،‬ليتسع الوطن للمؤسسات األمنية‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬نصف الشعب يف السجن والنصف األخر‬
‫ميوت جوعاً‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يقرر السجناء ان يقوموا بإنتحار جامعي‬
‫فيرضم احدهم النار ويقوم الباقون بسد األبواب ليختنقوا‬
‫قط يف سوريا ‪ :‬الدوالب له استعامالت غري املوجودة يف ويحاول حراس السجن انقاذهم‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬تشكيل الحكومة‪  ‬بال مناوشات وبال‬
‫اي بلد اخر‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يف مجلس الشعب منتخبون بال برنامج اقرتاحات وبال اعرتاضات ‪ ..‬رئيس إله يقرر وعبد يدعى رئيس‬
‫انتخايب وبال شهادة بكلوريا ‪ ...‬ورقة حسن سلوك وتوصية من مجلس الوزراء ين ّفذ‬
‫االمن تغني عن كل هذه الشهادات ‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬تسجن من غري تهمة ‪ ...‬تحاكم من غري‬
‫ً‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يخرج املتظاهرون حمدا لله عىل نعمة‬
‫محامي ثم يحرق بك السجن‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يقتل املواطن برصاصة دفع مثنها ‪ ،‬ثم يتم املطر ‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬رئيس يضحك مأل شدقيه بينام يبيك شعبه‬
‫تضليله بإعالم يدفع نفقاته ‪ ،‬ثم يتم رشوته برضائبه دفعها‬
‫دما ‪ً.‬‬
‫من جيبه‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يتم رضب املتظاهرين يف صحن مسجد‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يحبس املسيحي ملدة ‪ 12‬عام بتهمة‬
‫بني أمية ويؤخذون منه لغياهب السجون‪.‬‬
‫اإلنتامء لتنظيم األخوان املسلمني ( رواية القوقعة ) !!‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يجتمع الرئيس ثالث ساعات مع وفد‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يضحك الرئيس ودماء الشهداء تسيل‪.‬‬
‫من حوران وسط جو حميمي ووعود براقة وبراءة أخاذة من‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬للمنافقني مجلس منتخب‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬تطالب أن تعود الحياة السياسية الرئيس‪ ،‬وقبل ميض شهر يرسل لهم دباباته ملحاورتهم بلهجة‬
‫والفكرية والثقافية واالجتامعية والتعليمية ملا كانت عليه والده ‪.‬‬
‫ً‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬ذهب جارنا إىل املدرسة صباحا وعاد منها‬
‫قبل ‪ 50‬سنة ومتوت يف سبيل مطالبك برصاص من يتدعي انه‬
‫بعد ‪ 11‬سنة‪.‬‬
‫يحميك ويقود البالد‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬من يدافع عن النظام ويقول أن األمن‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬األمن ال يسمع بقرار وقف اطالق النار‬

‫‪5/13/11 2:51 AM‬‬

‫‪9‬‬

‫مدونة «يحدث في‬
‫سوريا»‬
‫موقع يحدث في سوريا‬

‫ال يقتل أو يعتقل املتظاهرين يضطر أن يخفض صوته خوفاً‬
‫من األمن !‪ ‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬قد يدخل الطفل السجن قبل ان يدخل‬
‫املدرسة‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬تسمى الخيانة صمودا وتسليم األرض‬
‫للعدو تصدياً‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬تحرك علني للدبابات عىل الحدود الربية‬
‫املبارشة مع ارسائيل ال يدفع األخرية التخاذ أي موقف او‬
‫استنفار او حتى استحياط !‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬ينتحر املسؤولون الكبار بست رصاصات‬
‫يف الرأس‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬كل من عاش خارج سوريا لسبب أو آلخر‬
‫( اقتصادي ‪ -‬درايس ‪ -‬عسكري ‪ -‬أمني ) خائن لبلده ال يحق‬
‫له الحديث أو املزاودة أو التعبري عن أحالمه وآراءه ‪ ،‬باستثناء‬
‫الرئيس الذي أمىض فرتة من حياته يف بريطانيا ومل تزده إال‬
‫عل ًام ووطنية ‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬دولة دستورية تحكم مبراسيم رئاسية‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يأخذ اإلعالم الرسمي األخبار من‬
‫املسلسالت‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬ال يتجرأ أعضاء مجلس الشعب عىل إعالن‬
‫استقالتهم عىل القناة الرسمية التابعة للحكومة ويتجه لقناة‬
‫خاصة ويجعلها منرباً للحديث مع من إنتخبه من الشعب‪ ‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬ميوت الشعب ليحيا الرئيس ‪ ،‬وينفق‬
‫الشعب لتسرتزق الحكومة‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬تشاهد صورة اخ الرئيس امليت (باسل‬
‫األسد) يف كل مكاتب الدولة مع انه مل يكن ميلك اي صفة‬
‫رسمية‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬كل من ال يحب الرئيس فهو خائن ‪ ،‬ويف‬
‫نفس الوقت تجد ان سب الذات اإللهية أهون من رشبة املاء‬
‫لدى من اتهمك بالخيانة‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬أهل درعا ُيسحلون بدبابات الجيش‬
‫والشبيحة وطالب الجامعة يراهنون أن كان مييس سيسحل‬
‫كريستاينو أو العكس !‪ ‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬الصورة تكذب ‪ ،‬والدماء تكذب ‪ ،‬والشعب‬
‫يكذب ‪ ،‬ووسائل اإلعالم كلها تكذب ‪ ،‬وحده النظام ال يكذب‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬حنث الرئيس قسمني ‪ ،‬قسم حامية‬
‫النفس البرشية كطبيب ‪ ،‬وقسم حامية الشعب كرئيس‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬فقط يف سوريا تسمى النعجة اسداً‬
‫والهدام خدماً والخيانة رشعاً واملفرط حافظاً‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬ال أحد يحب ان يذهب إىل بيت خالته‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يهجر املواطنون قرساً ثم يجربون عىل‬
‫دفع بدل إغرتاب‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬تنخرط يف السلك العسكري لتخدم شخصاً‬
‫وليس وطناً‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬إن كنت عسكرياً وغنياً ال ترى ضابطك‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬الذي مات وهو يرصخ طلباً بالحرية إما‬
‫خائن أو عميل او مندس أو بأحسن األحوال مغرر به ‪ ،‬أما من‬
‫مات بحادث سري فهو شهيد يستحق أن نضع صوره ومتاثيله‬
‫يف كل مكان من البالد !‪ ‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬تطالب وزيرة الثقافة بتمديد الخدمة‬
‫العسكرية ‪ ،‬بينام ابنها دخل الجيش وترسح منه ومل يدري‪.‬‬
‫‪ ‬فقط يف سوريا ‪ :‬تغ ّذى النعرات الطائفية ويعامل كل‬
‫مواطن بحسب هويته القومية وكل هذا تحت اسم الوحدة‬
‫‪ ،‬تسجن وتقمع يف حال كتابتك كلمة عىل االنرتنت وكل هذا‬
‫تحت اسم الحرية ‪ ،‬تتحول الدولة ملزرعة استثامرية اقتصادية‬
‫للعائلة الحاكمة التي ال تجد مانعا من الحاق اسم البلد بها‬
‫وكل هذا تحت تسمية االشرتاكية‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬فقط يف درعا ‪ :‬السجن املركزي بغرز هو‬
‫اكرب منشأة حكومية يف املحافظة‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ُ :‬تسحب الدبابات من جبهة الحرب وتدار‬
‫إىل صدر الشعب‪ ‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬البلد العريب الشقيق | األردن | يستنفر‬
‫جيشه لتحرك دبابات دولة أخرى عىل حدوده الربية ‪ ،‬والبلد‬
‫املعادي املحتل ال تتكلف حكومته رفع حالة االستنفار‬
‫والتأهب أو طلب تربير للتحركات !!!‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬نظام جمهوري قوامه العائلة الواحدة‬
‫يستغل الصيغة الطائفية يف الحكم وإدارة البالد ‪ ،‬كل من يندد‬

‫‪http://insyrianow.forumculture.‬‬
‫‪net/‬‬

‫بالصيغة الطائفية يصبح طائفياً !!‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يندَس آالف املخربني بأسلحة ثقيلة‬
‫وقناصات لستة محافظات وأكرث من ‪ 40‬قرية مختلفة‪ ‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬وزير الزراعة هو األكرث خربة بني الوزراء‬
‫واألكرث تأهي ًال لتشكيل الوزارة الجديدة‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يقوم املتظاهرين بقتل انفسهم‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬السلفية غري مقترصة عىل املسلمني‬
‫بجميع طوائفهم ومذاهبهم وأفكارهم بل تتسع دائرتها‬
‫لتشمل املسيحيني أيضاً‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬عدد أصحاب الواسطات من املتطاولني‬
‫عىل القانون وامللتفني حوله يعادل عدد املوظفني يف قطاع‬
‫الدولة‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يتدخل أكرب سارق لخزائن الدولة وأكرب‬
‫محتكر للسوق يك ينقذ العملة من االنهيار ‪ ..‬مع رضب منية‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬تقوم العصابات املسلحة بقتل املتظاهرين‬
‫وال تقوم بقتل املؤيدين‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يف األعياد ينتظر املوظفون يف دوائر الدولة‬
‫’’منحة‘‘ من الرئيس !! وكأنها من جيبه الخاص‪ ‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬ينزل الحامصنة خطيب الجمعة من عىل‬
‫املنرب ملدحه الرئيس‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يصفق أعضاء مجلس الشعب عندما يقرأ‬
‫الرئيس آية من القرآن الكريم‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬الرئيس يرث الحكم عن أبيه ويندد‬
‫بفساد زمان حكمه واسترشاء الفساد يف الدولة ‪ ..‬والشعب‬
‫ينده بخلود األب وبأبدية اإلبن !‪ ‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬دون وجود حدث مفصيل أو فعل من‬
‫قبل الحكومة ‪ ،‬يخرج جميع املوظفون الحكوميون والطالب‬
‫والتلفزيون والصحافة يف نفس الوقت ولنفس املكان ولنفس‬
‫السبب عفوياً وبنفس الشعارات والكلامت حباً بالرئيس‬
‫وامتنانا له ‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬الله مبعاونة الرئيس يحميان البالد‪ ‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬املواطن يسعى ليكون انساناً‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬البالد التي ظهرت فيها أوىل األحزاب‬
‫التقدمية يف الوطن العريب عادت لنقطة مل يعد للفرد فيها‬
‫انتامء يضع نفسه به يف خارطة البالد غري هويته الطائفية أو‬
‫القومية ‪  .‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬هناك رضيبة عىل السخانات الشمسية ‪،‬‬
‫حتى الشمس التي هي من عند الله ‪ ،‬عليها رضيبة ‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يعتقل األطفال من مدارسهم ‪ ،‬ويتم‬
‫تعذيبهم وتقليع اظافرهم‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬مرشوع بناء ملعب مبنطقة غري حركية‬
‫وخارج املدينة \استاد حلب الدويل\ يتطلب ‪ 25‬سنة إلمتامه ‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬تنتج البالد ما ال يقل عن ‪ 350‬الف برميل‬
‫نفط وسعر املازوت مامثل للدول الغري نفطية‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬يجهل معظم السوريون أن بالدهم غنية‬
‫بالنفط رغم وجود وزير بحقيبة قائم بعمله يف وزارة اسمها‬
‫وزارة النفط والرثوة املعدنية‪ ‬‬
‫ً‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬تحسب عليك دقيقة املوبايل وفقا ألسعار‬
‫الدول املجاورة ‪ ،‬وال يعطوك الراتب وفقاً لرواتب الدول‬
‫املجاورة‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬فعل انتحر هو فعل مبني للمجهول‪.‬‬
‫فقط يف سوريا ‪ :‬ليس فقط لكل مواطن تهمة من قبل أن‬
‫يخلق ‪ ،‬بل للمحافظات أيضاً تهم من قبل أن تتحرك ‪ :‬حمص‬
‫وبانياس السلفية‪  ‬جبلة والالذقية الطائفية املوتورة حلب‬
‫وحامه االخونجية دوما املخربة املندسة وقامشيل االنفصالية‬
‫ودمشق الحامدة لربها عىل نعمة املطر !!‪ ‬‬

‫لقراءة التدوينة كاملة يمكن زيارة الرابط‬
‫التالى‪:‬‬
‫‪http://insyrianow.forumculture.‬‬
‫‪net/‬‬

‫‪wasla issue 21.indd 9‬‬

‫‪10‬‬
‫فضفضة‬

‫مواطن‬

‫العدد ‪21‬‬

‫يمكن‬

‫تكون‬

‫‪ 15‬مايو ‪2011‬‬

‫فضفضة‬

‫لمتغيرات السياسية اليمنية‪.‬‬

‫‪www.wasla.anhri.net‬‬

‫بالرئيس الحالى عبد اهلل صالح‪ ،‬أما الثانية‬

‫على ألفاظى لكنها عمرها ما كانت فضفضة‬

‫نعرض هنا لتدوينتين من مدونة “عدن‬

‫فيتطرق فيها لوضع المؤسسة األمنية في اليمن‬

‫بالباطل” بهذا الجملة يقدم صاحب مدونة “عدن‬

‫اليوم” تقدم لنا رؤية من داخل المشهد اليمنى‬

‫وكيف تحولت الشرطة حتى من قبل أحداث‬

‫اليوم” مدونته التى تعتبر من أشهر المدونات‬

‫حيث األولى تحاول التكهن بمستقبل الحزب‬

‫الثورة اليمنية إلى مرتزقة باإليجار‬

‫العميقة‬

‫الحاكم حزب اللقاء المشترك وعالقة الحزب‬

‫اليمينة‪،‬‬

‫والمعروفة‬

‫بتحليالتها‬

‫مدونة‬

‫«عدن اليوم»‬
‫‏‪http://adentoday.blogspot.com‬‬

‫كالم عن المشترك والوضع اليمني في تصورى‬
‫تكرث األفكار كلام قررت أن اكتب عن هذا الرئيس‪ ,‬ماذا‬
‫أقول وعن ماذا اكتب؟ فقد فاق هذا الرئيس كل الكلامت‬
‫والعرب بجهله وعناده وزاد عىل ذلك بكذبه املتواصل عىل هذا‬
‫الشعب اآليب‪.‬‬
‫طبعا أن أي كالم عن شخصية الرئيس ال تقدم وال تأخر‬
‫يشء عن الواقع املعلوم لدى كل ميني يعيش أو حتى يحمل‬
‫جواز السفر فقط بأن الرئيس الحايل للبالد ولألسف يعترب عار‬
‫يحمله كل ميني عند خروجه من هذا الوطن إىل بالد الله‬
‫الواسعة‪.‬‬
‫نعم يسألك الناس يف تلكم البلدان ‪ :‬من أين جئت؟‬
‫فيصيبك الجمود وتقول من اليمن!‪ ,‬ولكن يف نفس الوقت‬
‫تتمنى أن ال يسألك سؤال يتعلق بشخصية رئيسك الحايل ليك‬
‫ال تصاب باإلحراج والخجل وتطر بحسب الطبيعة الشخصية‬
‫اليمنية ان تكابر عىل نفسك وتتظاهر باالعتزاز بهذا الرئيس!‪.‬‬
‫ال يا أيها اليمني ال تكابر بعد اليوم فالعامل يعلم قبل ان‬
‫تعلم أنت انه رئيس ينتمي إىل مجموعة الرؤساء املحرجني‬
‫إقليميا وعامليا التي رئيسها بال شك معمر القذايف – قذفه الله‬
‫يف نار جهنم ‪  -‬قولوا أمني‪.‬‬
‫اآلن ويف خضم املبادرة الخليجية وأنباء عن‪  ‬قبول املشرتك‬
‫لها فان هذه املبادرة يف توقعي البسيط ما هي إال مطب عىل‬
‫الطريق الرسيع للمشرتك والثورة‪ ,‬وبأيدي املشرتك ال بأيدي‬
‫النظام ولكن مل يعلموا أو مل يدركوا بأن من اخرج هذا الشعب‬
‫إىل الشارع هو انفجار وليس التنفيس‪.‬‬
‫و يف رأيس كثري من األفكار التي تجعلني أزيد قناعايت بان‬
‫املشرتك يحفر قربه بيده مثلام يفعل هذا الرئيس‪.‬‬
‫ان تجاهل دول الخليج وخاصة السعودية للثورة الشباب‬
‫وتصوير وحرص األزمة السياسية يف اليمن بني الرئيس وحزبه‬
‫من جانب وأحزاب اللقاء املشرتك‪  ‬من جانب أخر‪ ,‬وهذا‬
‫ما كان يريده الرئيس‪  ‬واعتقد بأنه نجح يف الحصول عليه‬
‫ولألسف ساعده يف ذلك بال شكل غباء املشرتك السيايس‪ ,‬والن‬
‫األنظمة الخليجية وخصوصا النظام السعودي الذي ال يحبذ‬

‫ان يعطي مرشوعية عىل الثورات التي تقوم يف املنطقة ليك ال‬
‫يصاب شعبه يف الداخل بها‪.‬‬
‫أن قبول املشرتك للمبادرة الخليجية بصورتها النهائية‬
‫والتي نقحت وعدلت عىل مقاس الكريس الذي يجلس عليه‬
‫الرئيس‪ ,‬يف اعتقادهم املريض – واقصد هنا املشرتك ‪ -‬يشكل‬
‫إحراجا للرئيس ليك ال يقول عليهم بأنهم ال يريدون الحوار‬
‫وأنهم يجرون حسب مزاعم الرئيس البلد إىل أتون حرب‬
‫أهليه!!!‪ ,‬مسكني هذا املشرتك‪.‬‬
‫اعتقد يقيناً بأن املشرتك يف البداية تفاجأ بهذه الثورة‬
‫وبزخم الكبري التي حققته ومازالت تحقق إىل اليوم‪ ,‬فأراد‬
‫عندما أيقن بأن قطف كريس الرئاسة سوف يكون قريب عن‬
‫طريق الثورة وأسهل وبدون تكلفة مادية تذكر من جانبه‬
‫فأرسع إىل االنضامم أليها ولكن اليوم وبعد قرأه غبية للواقع‬

‫السيايس وتصويره من قبل دول الخليج بأنه احد طريف النزاع‬
‫تجاهال منهم للثورة الشبابية واخذ الضامنات التي ال نعلم ما‬
‫هي إىل أالن‪ ,‬فأرسع يف التقاط الفتات التي يجره إىل املهلكة‬
‫التاريخية والخيانة اآلنية لدماء الشهداء‪,‬‬
‫أن املشرتك يعتقد بأنه ينقذ البلد من الحرب األهلية‬
‫وانهيار الدولة ألنه يف الحقيقة ال يستطيع ان يبني دولة من‬
‫الصفر مثلام أرد الثوار وإال ملاذا نردد كل يوم “ الشعب يريد‬
‫إسقاط النظام” وإال املشرتك مل يفهم إىل أالن ماهية هذا‬
‫الشعار بعد أو انه إىل اآلن يعتقد بأن الثورة ما هي إال كوبري‬
‫للوصول إىل الحكم فقط وليس الوصول إىل ( مين جديد) مثل‬
‫ما أرد كل شخص خرج ينادي بسقوط النظام ورحيل الرئيس‪.‬‬
‫يف قرأه للسيناريو املتوقع يف داخيل أن قبول املشرتك‬
‫للمبادرة هي نقطة يف صالح الرئيس وليس املشرتك‪ ,‬والن‬

‫الرئيس شخصية تلعب بالبيضة والحجر عىل مر ‪ 33‬عام فأن‬
‫هذا القبول سيكون مثل رضب إسفني بني املشرتك والشارع‬
‫الشبايب والن وبعد توقيع املشرتك لالتفاقية ينص البند األول‬
‫عىل‪  ‬تشكيل الحكومة االئتالفية وهذا يف اعتقدي بأنه ال‬
‫توجد مشكله فيه ولكن ال اعتقد ان الرئيس سوف يتنازل عن‬
‫الوزارة السيادية مثل الداخلية والدفاع‪ ,‬وثاين بند وهنا يكمن‬
‫الفخ الخليجي قصدي النظام بان البند الثاين يقول ويدعوا إىل‬
‫أزالت جميع مظاهر التوتر!! والتي ال نعلم ماهيتها‪ ,‬هل هي‬
‫أزالت الرئيس مثل ما يرى كل ميني حر؟‪ ,‬وال املقصود هنا‬
‫االعتصامات!!‪ ,‬أن أزالت االعتصامات من قبل حكومة ائتالفية‬
‫والتي تجمع املؤمتر واملشرتك‪  ‬واألحزاب األخرى يجعل دماء‬
‫الشهداء التي سوف تسقط‪  ‬مجدد يتفرق بني هذه األحزاب‬
‫وليس عىل حزب واحد مثل ما هو حاصل اليوم‪ ,‬وهذا ما سوف‬
‫يجعل الشارع بتأكيد يفرتق ويجعل الرئيس يكون سعيد‪.‬‬
‫و أن مل يرىض املشرتك يف تفريق املعتصمني فأن هنا‬
‫يستطيع الرئيس ان يتنصل من هذا االتفاق ويدعي بأنه يف‬
‫حل منه‪ ,‬ويحرج دول الخليج الضمنة لهذا االتفاق ويظهر بان‬
‫املشرتك هو من خرق االتفاقية وليس نحن وعىل قول نائب‬
‫وزير اإلعالم‪  ‬عبده الجني قصدي الجندي يف الجزيرة واصفا‬
‫املشرتك بالكذابني بقوله” امش ور الكذاب إىل عند الباب”‪.‬‬
‫اعتقد يف النهاية بان املشرتك يحتاج استخدام سياسية‬
‫الحنكة وليس سياسة الفرص “ راقب ثم انقض”‪,‬و املشرتك اآلن‬
‫أصبح أمام كل ميني حر مفضوح بشكل يوفر للثورة والثوار‬
‫يف الساحات صوره واضحة لهذا شعار “ الشعب يريد إسقاط‬
‫النظام” بأنه يشمل إسقاط النظام السيايس واالجتامعي‬
‫واالقتصادي‪ ,‬وإقامة الرشعية الثورية وليعلم املشرتك بأنه‬
‫سوف يسقط مع سقوط هذا النظام‪.‬‬
‫عىل فكره ان تعبت وأشتي أكل كنتايك وال همربجر‪!!......‬‬

‫الشرطة وأمن المواطن‬
‫ال يعتقد أن أي مواطن يعيش فوق األرايض اليمنية‬
‫كان يؤمن بان الرشطة يف حياتنا اليوم لها أي دور غري ابتزاز‬
‫املواطن و الحكوال!!‪ ,‬و اكرب األدلة عىل هذه الفكرة هي ما‬
‫نعيشه يف اليمن و خصوصا يف محافظة عدن هذه األيام من‬
‫الخلو املنظم ألجهزه الرشطة ‪ ,‬و حتى إن وجدت بصدفه رجل‬
‫رشطة فأنه يقول لك “ روح دور لك عىل طقم بـ ‪ 5.000‬ريال‬
‫أحسن لك”‪ ,‬و هذه هو الواقع أنك يا أيه املواطن بدال من ان‬
‫تدفع ‪ 2.000‬ريال للرشطي الذي سوف ينزل مع ملعاينة اي‬
‫واقعة قمت بالبالغ عنها يف مخفر الرشطة يف األيام املاضية‬
‫و يتخيب يا تصيب!!؟ لكن اليوم نقدم لك العرض الحرصي‬
‫“ طقم كامل” بكل افراده و عتاده بس مببلغ ‪ 5.000‬ريال و‬
‫ملده مهمة واحده فقط!!‪.‬‬
‫ان من يعيش يف عدن يعلم بان هذه األيام ال يوجد‬
‫اثر ألي رشطي و لكن الناس وماش فارقه معاه و كان لسان‬
‫حالها يقول “ من متى كانت الرشطة أصال تحمي املواطن”‪,‬‬
‫صحيح‪  ‬لكن عند مقارنه الوضع املرصي‪  ‬يف األيام األوىل‬
‫للثورة و االنفالت األمني املتزامن و الصورة يف مرص اآلن تدرك‬
‫بأن املرصيني ال يستطيعون العيش بدون رجل الرشطة لكن‬
‫يف اليمن اعتقد – وهذا رأيي‪ -‬بأننا نستطيع العيش بدون‬
‫رشطة!‪ ,‬قول يل بس متى فكرت تروح للرشطة تبلغ عن أي‬
‫حاجة؟ برصاحة يف أيام وجود الرشطة لن يكون خياري األول‬
‫هو الذهاب إىل الرشطة بل كان خياري األخري لو حصيل أي‬

‫‪5/13/11 2:51 AM‬‬

‫مكروه ال سمح الله‪.‬‬
‫و مع ذلك ال يوجد أي سبب يجعل الرشطة تختفي و‬
‫تتقاعس عن أداء واجبها و هو حامية املواطن‪ ,‬يعني أالن يف‬
‫مدينة عدن ال تستطيع أن تقدم أي بالغ عن أي أمر حدث‬
‫لك الن الرشطي يقول لك انه مش فايض و ا ن معه تعليامت‬
‫بعدم الخروج من املخفر‪.‬‬
‫لألسف هذه سياسة و سياسة قذرة و تكرار لطريقة‬
‫املخلوع مبارك “ يا أنا يا األمن”‪ ,‬لكن سياسية فاشلة ‪100‬‬
‫‪ %‬الن الرشطة ال تشكل لدى املواطن اليمني أي هاجس‪  ‬أو‬
‫خوف بوجودها أو بدونها اعتقد بان يجب أعادة‪  ‬هيكلة‬
‫و تنظيم و تدريب رجال الرشطة‪  ‬و تسمني اإلفراد القراقر‬
‫منهم‪  ‬و ترشق السمني منهم‪ ,‬ما دام ان “ سالح بأيدك و‬
‫قلبك قوي احمي نفسك بنفسك”‪ ,‬و الحمد لله و أنا ال أقول‬
‫ان بالدي خالية من الرسقة و الحراميه وقطاعني الطرق و‬
‫لكن يف هذه األيام خصوصا و مع انسحاب األمن مل اسمع‬
‫عن قطع طريق أو اختطاف أو نهب للمنازل و اعتدى عىل‬
‫الحرمات‪  ‬مثل ما كن اسمع يف أيام املاضية‪ ,‬و األكرث من هذا‬
‫إين مل اسمع بالقاعدة و ال بأخواتها!!‪.‬‬
‫هذا الواقع يف بالدي الشعب و لله الحمد مؤمن و عادته و‬
‫تقاليده تحكمه يف وقت األزمات و إن شاء الله‪  ‬يعننا بالخروج‬
‫من هذه األزمة بتنحي الرئيس املخلوع مقدماً‪.‬‬

‫‪wasla issue 21.indd 10‬‬

‫العدد ‪21‬‬

‫‪ 15‬مايو ‪2011‬‬

‫‪www.wasla.anhri.net‬‬

‫‪11‬‬

‫ضحايا الرمزية‬
‫يتميز محمود عزت محرر مدونة (كوبري‬
‫إمبابة)‬

‫بعمق‬

‫تحليالته‬

‫وإستخدامه‬

‫للغة‬

‫من الموضوعات في مدونتة سياسية وأدبية‬

‫“باروخ جولدشتاين” الذي نفذ مذبحة الحرم‬

‫واجتماعية‪.‬‬

‫اإلبراهيمي في ‪.1994‬‬

‫العربية الفصيحة في أغلب تدويناته‪ ،‬حتى‬

‫في هذه التدوينة يتحدث محمود عزت عن‬

‫وإن كان موضوعا عبثيا‪ ،‬كما أنة يتناول كثير‬

‫بن الدن ويحاول أن يربط بينة وبين الطبيب‬

‫“‬

‫“‬

‫‪5/13/11 2:51 AM‬‬

‫*‬
‫* *‬
‫كان من املمكن أن أف ّكر يف األمر من منطلق‪ ,‬شيخهم‬
‫و شيخنا‪ ,‬أن أنحاز إىل “بن الدن” مبا إنه يتحدث من تحت‬
‫املظلة الواسعة ذاتها‪“ ,‬اإلسالم”‪ ,‬حتى و إن كنت أختلف‬
‫معه يف “املنهج” و “التطبيق” _ أنا قلق بعض اليشء إن كنّا‬
‫بعد اختالفنا يف النقطتني األخريتني نعبد اإلله ذاته‪ ,‬ولكن ال‬
‫بأس_ الرجل كان مخلصاً إللهي‪ ,‬أو املفرتض أنه إلهي‪ ,‬مبا أن‬
‫الرجل كان مسل ًام‪ ,‬لكن ماذا عن “باروخ”؟‬
‫أخ ّمن أن “باروخ” مل يفعلها وهو يف ّكر أنه اآلن حت ًام‬
‫يفعل أمراً رشيراً وأنه كان يجدر به أن يلتحق بالدين الحقّ‬
‫ضحى بحياته من أجل‬
‫لكنه متح ٍد لإلله الصحيح‪ ,‬الرجل ّ‬
‫عقيدته!‪“ ,‬باروخ” لو كان مسل ًام‪ ,‬مبارشة و دون تعقيدات‪,‬‬
‫لو غرينا اسم “باروخ” إىل “صفوان” مث ًال‪ ,‬دون أن نغيرّ شيئا‬
‫يذكر يف تركيبته النفسية أو نظرته للعامل أو لطريقة إرضاء‬

‫«المسحوب من لسانة»‬
‫‪http://peaceyaman.blogspot.com‬‏‬

‫ُ‬
‫فكرت يف “باروخ جولدشتاين”‪ ,‬الطبيب اليهودي الذي‬
‫ن ّفذ مذبحة الحرم اإلبراهيمي يف “ الخليل”‪ ,‬قرب نهاية‬
‫فرباير عام ‪ ,1994‬مفرغا سالحه اآليل يف املصلني يف املسجد‬
‫اإلبراهيمي أثناء أدائهم صالة فجر يوم الجمعة يف منتصف‬
‫شهر رمضان‪ ،‬قتل “باروخ جولدشتاين” ‪ 29‬مصلياً وجرح‬
‫‪ 150‬آخرين قبل أن ّ‬
‫ينقض عليه املصلون و يقتلوه‪.‬‬
‫نق ًال عن ويكيبيديا‪ ,‬فأنه ىف تحقيق صحفي يف إحدى‬
‫مدارس الكيان الصهيوين – مدرسة الدمنرك – نرش يف إحدى‬
‫الصحف‪ ،‬تقول نيزعزرا ‪ -17‬سنة – “ لقد كانت مهمة‬
‫مقدسة كان ينبغي أن يأخذ معه قنابل يدوية “‪ ,‬بينام تقول‬
‫سيلفان ساسون زميلتها “ إنه عمل بطويل‪ ..‬إنه قديس “ و‬
‫تقول ايليزار كوهني “ يجب أن يفعلها مستوطنون آخرون”‪.‬‬
‫نقال كذلك عن ويكيبديا أنه قد رصح قبل املذبحة‬
‫بأيام يف حوار له مع إحدى‬
‫الصحف بقوله ‪“ :‬هناك‬
‫وقت للكشف والعالج‬
‫يف العيادة وهناك وقت‬
‫للقتل “ ثم أضاف ‪ “ :‬إننا‬
‫ّ‬
‫نغش أنفسنا عندما نفكر‬
‫األمر كله‬
‫بإمكانية التعايش مع‬
‫في النهاية العرب”‪.‬‬
‫ُ‬
‫فكرت يف “باروخ”‪,‬‬
‫يصب في‬
‫ّ‬
‫بينام أتابع مرايث اغتيال‬
‫اتجاه‪:‬‬
‫فقيد األمة و شيخ‬
‫املجاهدين‪ ,‬شهيد اإلسالم‬
‫تبجيل‬
‫و سنام عرصه “ الشيخ‬
‫الرب و‬
‫ّ‬
‫أسامة بن الدن”‪.‬‬
‫كالهام يف الحقيقة‪,‬‬
‫إعالء كلمة‬
‫قتل عدداً كبرياً من‬
‫دينه ودحر‬
‫اآلدميني‪ ,‬بدافع نبيل متاما‪,‬‬
‫أعداءه‪ ,‬وأنا نعم‪ ,‬كالهام أخطأ يف‬
‫السبيل إىل اإلله‪ ,‬لكن هل‬
‫ليس لدي‬
‫ميكن أن يجادل أي أحد‪,‬‬
‫أي نية في أو ينفي‪ ,‬أنهام أخلصا‬
‫أن أتعارض إخالصاً كام ًال يف التضحية‬
‫و التق ّرب‪ٌ ,‬‬
‫كل إىل إلهه؟‬
‫مع أي من‬
‫أفرغ‬
‫“باروخ”‬
‫هذه النوايا سالحه اآليل يف أعداء‬
‫الرب‪ ,‬مبارش ًة‪ ,‬أثناء‬
‫الحسنة‬
‫أدائهم لطقوسهم الوثنية‬
‫بحسب ما يعتقد‪ ,‬أفرغه‬
‫يف “األغيار” الذين تعترب‬
‫دمائهم قرىب رخيصة‪,‬‬
‫للرب‪ ,‬حني كان‬
‫مضحياً بروحه هي األخرى كقربان كامل ّ‬
‫الشخيص‪ ,‬كذلك‬
‫حتمياً أن يتضمن تنفيذه لعمليته هو موته‬
‫ّ‬
‫“ بن الدن” الذي خ ّلف وراءه الحياة الكاملة‪ ,‬الرثاء و الرتف‬
‫رب آخر متاماً‪ ,‬مع ّرضاً‬
‫و البيزنس‪ ,‬من أجل الجهاد يف سبيل ّ‬
‫حياته للخطر ثم االغتيال‪ ,‬كالهام كذلك يتم ّثل إنجازه‬
‫األهم تاريخياً يف عمل “قربا ّين” عظيم‪ ,‬راح ضحيته عدد‬
‫من اآلدميني‪ ,‬لكن التفصيلة األخرية هي إشكالية بسيطة‬
‫إذا نظرنا إىل نبل الهدف‪ ,‬إىل رمزيته و ميزانه يف ميزان‬
‫“اإلخالص الديني”‪ ,‬انحراف شك ّ‬
‫يل بسيط يف املنهج أدّى إىل‬
‫عدد من الضحايا‪ 29 ,‬يف حالة باروخ و عدّة آالف بالنسبة‬
‫لنب الدن‪.‬‬

‫مدونة‬

‫الرب‪ ,‬كان ليكون أفضل مبراحل_ يف نظر بن الدن عىل‬
‫ّ‬
‫األقل_ من كثري من املخنثني من معجبي بن الدن و متبنّي‬
‫أفكاره‪ ,‬الذين يجلسون اآلن أمام الشاشات بينام تختطف‬
‫الكنائس املتح ّوالت إىل اإلسالم وتخفيهنّ يف أقبية األديرة‪,‬‬
‫بدالً من أن يحمل أحداً منهم سالحه اآليل‪ ,‬يقتحم قدّاساً و‬
‫للرب عدداً من اآلدمني‪.‬‬
‫يقدّم ّ‬
‫لكن مه ًال‪ ,‬شيئا كهذاً سيكون بشعاً جداً رمبا‪ ,‬رغم‬
‫القديسي‬
‫رمزيته الفائقة‪ ,‬عىل نحو يذ ّكر بتفجري الكنيسة‬
‫نْ‬
‫يف اإلسكندرية أوتفجري كنيسة سيدة النجاة ببغداد _‬
‫األخري نف ّذه فع ًال تنظيم يتبنى أفكار بن الدن امللهمة_ ماذا‬
‫سيكون ذنب هؤالء الذين ستسفك دمائهم يف القدّاس؟‪,‬‬
‫بعضهم عىل األقل ال عالقة له إطالقا‪ ,‬أو رمبا معارض متاماً‪,‬‬
‫الختطاف املسلامت يف األديرة بأي حال‪.‬‬
‫األمر بدأ يتع ّقد قلي ًال‪ ,‬إذن ماذا كان ذنب اآلالف يف‬

‫الربجني التوأم يف ‪ 11‬سبتمرب؟‬
‫آه‪ ,‬آسف‪ ,‬األمر يف ‪ 11‬سبتمرب كان يتعلق بالـ”رمزية”‬
‫بشكل كامل‪ ,‬دون ّ‬
‫شك مل تكن هناك أي ضغائن بني “بن‬
‫الدن” وال أيّ من منفذي العملية و أي آدمي من ضحايا‬
‫الحادث الهائل‪ ,‬األمر كله كان يتع ّلق بالـ”رمزية”‪ ,‬تركيع‬
‫الواليات املتحدة األمريكية‪ ,‬تلقني النظام العاملي الرأساميل‬
‫ٌ‬
‫رضبة يف مقتل عرب برت رأسيه‬
‫املتوحش درساً ال ينساه‪,‬‬
‫ّ‬
‫املنتصبني يف مانهاتن‪.‬‬
‫أنا أقدّر هذا الهدف النبيل‪ ,‬مبا أين لديّ بعض الخلف ّيات‬
‫اليسارية‪ ,‬لكن ماذا لو كنت أنا ساعتها لسوء ّ‬
‫الحظ يف مركز‬
‫التجارة العاملي أو حوله؟‪ ,‬كيف أضمن يف املستقبل أال أكون‬
‫يف محيط “رمزية” أي حدث أو أي أحد يريد أن يتق ّرب‬
‫إىل إلهه؟‪ ,‬وأؤكد عىل أنني ال أريد أن أتعارض مع رغبات‬
‫رب_ يف إنجاز “رمزياته”‪,‬‬
‫الرب _ أي ّ‬
‫أي مجاهد يف سبيل ّ‬
‫لكنني لألسف سأكون غاضباً جداً حني أفقد حيايت أو يفقد‬
‫أحد املقربني يل حياته يف املعركة “الرمزية” بني “بن الدن”‬
‫و الواليات املتحدة األمريكية‪.‬‬
‫مممم‪ ,‬ما أقوله ال يبدو “رمزياً” عىل اإلطالق‪ ,‬إذ ماذا‬
‫الرب الذي أؤمن‬
‫سيكون العمل لو قرر أحد املؤمنني بنفس ّ‬
‫به‪ ,‬أن ينف ّذ عم ًال “رمزياً” كبرياً مثل ما حدث يف ‪ 11‬سبتمرب‪,‬‬
‫من أجل قضية أؤمن بها متاماً‪ ,‬بينام أقف يف محيط موجات‬
‫دمار “ الرمزية”‪ ,‬هل تحفظي “اإلنساين” أعاله يعترب عىل‬
‫النقيض إغضاباً للرب؟‪ ,‬هذا يشء مربك يف الحقيقة‪ ,‬حيايت‬
‫اآلن ال تتعلق بقراري وحدي‪ ,‬مثة قرار جامعي يتخذه عننا‬
‫املتق ّرب إىل اإلله‪ ,‬بشكل عام‪ ,‬بشأن متى يجب أن تكون‬
‫حيايت رخيصة متاماً يف سبيل “الرمزية” عىل كل حال‪ ,‬وإال‬
‫الرب أو نوجعهم “رمزياً”‪..‬‬
‫كيف سيمكن أن نواجه أعداء ّ‬
‫*‬
‫* *‬
‫إذن هناك يشء ما يتعلق بالـ”رمزية” يتوجب ع ّ‬
‫يل‬
‫احرتامه يف املرات املقبلة‪ ,‬حني أتعامل مع قتلة آدميني يف‬
‫الرب‪ ,‬يجب أن أحرتمه‪ ,‬يجب أن ّ‬
‫أجل اإلخالص يف‬
‫سبيل ّ‬
‫تحقيقه‪ ,‬أنا ُ‬
‫لست إلهاً يف النهاية ألحكم عىل كيف يترصف‬
‫يصب‬
‫أي شخص يف سبيل إرضاء إلهه‪ ,‬األمر كله يف النهاية ّ‬
‫الرب و إعالء كلمة دينه ودحر أعداءه‪,‬‬
‫يف اتجاه‪ :‬تبجيل ّ‬
‫وأنا ليس لدي أي نية يف أن أتعارض مع أي من هذه النوايا‬
‫الحسنة‪ ,‬كل حرب يف النهاية لها ضحاياها‪ ,‬شئنا أم أبينا‪,‬‬
‫سواء بإفراغ خزانة سالح آيل يف أظهر املصلني يف الخليل أو‬
‫يف اسقاط مركز التجارة العاملي بطائرتني عىل من فيهم‪,‬‬
‫الطائرتني ‪ +‬الربجني‪ ,‬أيهام مل يقصد شيئا سيئا بالتأكيد‪,‬‬
‫كالهام كان يريد األفضل للعامل‪ ,‬وكالهام فقط‪ ,‬أخطأ يف‬
‫التطبيق‪ ,‬حتى وإن مل نتفق يف األساس يف املنهج‪ ,‬رحم‬
‫الله الشيخ “أسامة بن الدن”‪ ,‬كذلك “باروخ”‪ ,‬ال شامتة يف‬
‫املوت‪ ,‬والرحمة جائزة عىل األموات جميعاً‪ ,‬أمتنى أن يكون‬
‫أن يكون إله كل منهام راضياً عنه اآلن متاماً‪ ,‬بغض النظر عن‬
‫العدّة آالف من الكائنات البرشية التي ُفرمت و سحقت و‬
‫اشتعلت‪ ,‬وما يحيط بهم من عدّة آالف أخرى تعرفهم أو‬
‫كانت تنتظرهم يف البيوت عىل العشاء‪.‬‬

‫لقراءة التدوينة كاملة يمكن زيارة الرابط‬
‫التالى‪:‬‬
‫‪h ttp://bit.ly/mjnFlD‬‏‏‬

‫‪wasla issue 21.indd 11‬‬

‫‪12‬‬

‫العدد ‪21‬‬

‫‪ 15‬مايو ‪2011‬‬

‫‪www.wasla.anhri.net‬‬

‫كوميديا الثورة ‪ ,‬الزنفة الخلفية‬
‫مدونة (‪ )shirazi‬يتحدث محررها والذي ال‬

‫كتابة تحليالت لكثير من األحداث االجتماعية‬

‫في هذه التدوينة يتحدث محرر المدونة‬

‫يترك أي معلومات عنه في المدونة عن كثير‬

‫والسياسية‪ ،‬كما أن المدونة نشطت في فترت‬

‫عن الثورات العربية‪ ،‬والعلمانية‪ ،‬ونظرة العالم‬

‫من الموضوعات خاصة السياسية منها عبر‬

‫ما بعد ثورتي مصر وتونس‪.‬‬

‫الخراجي لمطالبات إسقاط األنظمة‪.‬‬

‫ليس بأمر الحب‪ ,‬لرصخة مجنون ‪ ,‬املعروفة ‪ ,‬زنقة‪ ,‬زنقة ‪,‬‬
‫يف نطاق مالحقته للثوار الليبيني ‪ ,‬أو ماتم ترسيبه لنا من أهل‬
‫الخري‪ ,‬و أبهرونا بتأكيد إنشقاق كبري املجرمني الليبيني ‪ ,‬كوسا‪,‬‬
‫و أبو زيد دوردة ‪,‬عبد العاطي العبيدي‪ ,‬و كبري الديبلوماسيني‬
‫املزورين الرتيىك ‪,‬جاء عنوان مقال هذه الليلة ‪ ,‬حيث يطبخ‬
‫يف الزنقة الخلفية لبعض األنظمة التي تجاهد عدم السقوط‬
‫تحالفات عىل طريقة عيل صالح ‪,‬بينام الشارع و الساحات‬
‫ملتهبة يف أكرث من بلد عريب‪.‬‬
‫و لكن أتركونا نرسل بردود‪ ,‬لست الكل الدمشقية‪ ,‬التى‬
‫المتنا‪ ,‬أننا مل نذكرها عىل غرار صبايا ليبيا‪.. ,‬و لو يا هانم‬
‫‪,‬عيوننا ترحل إليكن كل يوم‪ ,‬سواء عرب هيئة اإلذاعة الربيطانية‬
‫أو غريها‪ ,‬لنشاهد هذه الشجاعة من جارة الوادي ‪,‬و لكن‬
‫هناك من يريد قراءة أرائنا مثل أبو سعيد من زاوية واحدة‬
‫‪,‬و يقدم رايه‪ ....‬علامنيتكم مل تجر علينا إال الخراب ‪...‬و نحن‬
‫متفقون معه و لكن‪..‬هذه لكن كبرية‪ ,‬واضحة‪.. ,‬طبعا ما مل‬
‫تطبق عىل قواعد سليمة ‪ ,‬أو كام كتب لغاية يف نفس يعقوب‪.‬‬
‫و سعادتك ال بد و إنك ال حظت‪ ,‬فشل التجربة اإلشرتاكية‬
‫بقرائة بريجنافية يف اإلتحاد السوفيايت سابقا‪ ,‬و ألنها طبقت‬
‫بطريقة علمية و تقاسم الرثوات دون سلب اصحابها ‪ ,‬نجحت‬
‫يف السويد ‪.‬‬
‫أما الشعوب العربية ‪,‬كلها مسلمة !! هذا غري صحيح ‪,‬أنت‬
‫تدعو إلقصاء جزءا من أمتنا يحملون ديانات أخرى ‪ ,‬من هذا‬
‫املنطلق‪ ,‬نطالب بالعلامنية‪ ,‬تستطيع تسميتها زي ما بدك ‪ ,‬ما‬
‫بتفرق معي ‪ ,‬املهم فصل الدين عن الدولة ‪ ,‬و بني الدبابات‬
‫تدمرىن و تسحقتي‪ ,‬ال أخفي عليك إىن أخري إعالما ترفرف‬
‫‪ ,‬كلنا نتحدث عروبة و ثورة‪ ,‬و عندما نتحدث ‪,‬نقرتب من‬
‫بعضنا ‪ ,‬و ننضم إىل صوتك‪ ,‬إن الثورة عربية خالصة‪ ,‬و أتفق‬
‫معك أيضا‪ ,‬إنك إكتشفت إىن ال أميل إىل الحكم األوتوقراطي‬
‫‪ ,‬و لكني أطالب بيوم الجمعة يوم عطلة ‪,‬بكل الدول العربية‪,‬‬
‫ليتمكن الناس من جعله يوما خاصا ملامرسة شعائرهم‬
‫اإلسالمية‪.‬يناجون فيه ربهم رب العزة‪..‬‬
‫*‬
‫*‬
‫*‬
‫أما ما عندنا اليوم هي طبخة كبري الطهاة الشيخ أوباما‬
‫‪,‬قالها رصاحة‪ ,‬لن أعطيكم البهارات الالزمة ‪ ,‬إلسقاط الشبل‬
‫‪ ,‬ألننا فوجئنا بأنيابه ضد الحرس القديم ‪ ,‬تتهيأ لفك حصاره‬
‫منهم‪,.‬و ال نريد غريه اآلن و غدا ريك عليم ماذا سيكون األمر‬
‫‪ ,‬أنا بحاجة إىل من يحتوى كل هذه املنظامت الفلسطينية‪,‬‬
‫التي تحظى بالكرم الحامتي ‪ ,‬تصوروا‪ ,‬أين سنجدهم لو إنفجر‬
‫الوضع بجارة الوادي‪ ,‬و من يضمن لنا أن الهدنة ستستمر ?‬
‫و أن اللواء منري املقدح ‪ ,‬ال يرتك مخيمه عندنا‪ ,‬و يذوب لدى‬
‫جارة الوادي و يشعلها نارا ليفتح ربنا عليه مبهامت أخرى‬
‫و قد أكل الضجر منه مأكال باملخيم هنا و يقوم بتحركات‬
‫بهلوانية ‪.‬‬
‫نستمع إىل مواقف واعدة هذه األيام إتسمت بكثري من‬
‫الوضوح‪ ,‬كوضوح‪ ,‬محياها بثينة‪ ,‬و عليها عالمات الرغبة‬
‫الصادقة ‪ ,‬و اإلنطالق نحو شهيتها طي صفحة املايض ‪ ,‬و‬
‫الحزازت ‪ ,‬و لكنى أنا املواطن العريب ‪ ,‬من ضمن هذه الحناجر‬
‫‪ ,‬التي رصخت‪ ,‬الشعب يطالب بإسقاط األنظمة ‪.‬و ال آخذ يف‬
‫اإلعتبار مصلحة العدو ‪ ,‬الذي يريد بقاء دار لقامن عىل حالها‪,‬‬
‫مبا يسمح له بالبناء‪ ,‬ليس تحت القنابل ‪ ,‬بل بالهدوء الكامل‪.‬‬
‫كيف لنا أن نطمنئ و حالة الطوارئ ‪ ,‬و البوليس السياىس‪,‬‬
‫ووزارة اإلعالم ‪ ,‬مل يقع إسقاطهم يف جارة الوادي ‪,‬لسنا من‬
‫طالب شغل‪ ,‬و ال شققا‪ ,‬و ال قروضا‪ ,‬أو رخص بناء‪ ,‬أو نقل‬
‫ريفى …‪.‬مطلبنا واضح ‪,‬نريد إسقاط النظام‪ ,‬الذي مل يعد‬
‫ممكنا إصالحه متاما‪.‬‬
‫مطالب الجامهري ممكنة التحقيق اآلن‪ ,‬و ليس غدا‬
‫‪,‬يتطلب رغبة ‪ ,‬تفعيل‪,‬و إرادة‪ ,‬ال أكرث و ال اقل ‪ ,‬تلملم الوضع‬
‫بإنتظار خطة إصالح شاملة ‪,‬و عدم تجديد الرتشح األحادي إىل‬
‫ما نهاية ‪ ,‬ال مجال للتوريث‪ ,‬و القطع مع شامعة املؤامرات ‪.‬‬
‫نحن نعرف‪ ,‬أن مقالنا سيجد من يتهيأ للقيام مبذبحة‬
‫حقيقية ضدنا‪ ,‬يشارك فيها اإلنتهازيون‪ ,‬لتكون عملية الذبح‬
‫حالال‪ ,‬و عىل الطريقة اإلسالمية و باريس و ببوابة فرساى اآلن‪,‬‬
‫يقام بها معرضا ضخام‪ ,‬يسوق فيه للأمكوالت الحالل ‪ ,‬بينام‬
‫أنا جهزت لهم منذ مدة‪ ,‬اإلجهاز اإلعالمي ‪,‬بطريقة الكاشري ‪,‬‬
‫ألنهم زمالء ألعدائنا ‪,‬و ال يريدوننا التقدم بالرصاحة ‪,‬نضمن‬
‫بها مستقبال‪ ,‬مبنيا عىل قواعد متينة ‪ ,‬و ليس عىل الكذب…‬

‫‪5/13/11 2:52 AM‬‬

‫لوحة خط عريب للفنان‪ :‬محمد جابر‬
‫*‬
‫*‬
‫*‬
‫‪...‬إعالميون ‪,‬منافقون‪ ,‬يبدعون القصائد يف الحاكم ‪,‬و‬
‫يقلبون الهزمية إىل نرص ‪...‬هذا شعار اإلعالم العريب و هو‬
‫يحوم حول ما يحدث يف جارة الوادي‪...‬كيف نسقطه ‪ ,‬إذا مل‬
‫نخضها حربا شعواء ضدهم‪,‬و اإلشارة إليهم‪ ,‬بفضحهم‪ ,‬لعلهم‬
‫يستفيقون‪ ,‬فهل ممكن أن أقبل‪ ,‬أن كاتب مقال‪ ,‬تحت عنوان‬
‫‪ ....‬القيادة السورية بني املطالب املرشوعة و التآمر الخارجي‬
‫…‪, 28.03.11‬بينام هو يعرف ‪,‬أن ال تآمر باملرة ‪ ,‬و مل يرتحم‬
‫عىل شهداء الوطن هؤالء توفوا بالحمى القالعية ‪ ,‬بل رشفنا‬
‫بكتابة‪...‬الخزي و العار للمتآمرين و الخونة‪....‬سوريا ليست‬
‫ليبيا أو مرص‪ ,‬أو أي بلد آخر‪ ,‬هنا دولة مقاومة‪ ...‬الله‪ ,‬الله‪,‬‬
‫يعنى و كامن‪ ,‬مليك أكرث من امللك !!‪.‬يعني يزايد عىل الرئيس‬
‫الذي إعرتف بعيون ثاقبة‪ ,‬و هو دكتور العيون‪ ,‬وزاد كامن‬
‫شوية بخور‪ ,‬لوجه الله‪.‬‬
‫من خمسة سنوات و نحن نكتب عىل هذه االصحيفة‬
‫‪,‬ألننا مل نشأ أن نلطخ قلمنا ‪,‬بدوالرات درع الخنازير ‪,‬و إكتفينا‬
‫بصحيفة دنيا الوطن ‪,‬ألنها تحرتم اإلعالمي‪ ,‬و الكاتب‪ ,‬و‬
‫املعلق‪ ,‬حتى و إن كان يلتهمه الغضب‪.,‬‬
‫نحن ليس لنا أي عداء شخيص‪ ,‬مع أي زعيم ‪,‬مجابهاتنا‬
‫فكرية‪ ,‬مل نحد عن ثوابتنا‪ ,‬قلنا يا جامعة‪ ,‬مل يعد يجدى نظرية‬
‫املؤامرة ‪ ,‬و ضعنا للرؤساء و القادة اسلوبا إعالميا‪ ,‬مل تنقصه ال‬
‫البالغة‪ ,‬و ال العبارات‪ ,‬التي مل تغب عنها الفصاحة‪,‬‬
‫و كانت تلخيصا ملا جاء به الراي العام ‪.‬و يلح عىل إيصاله‬
‫ملسامعهم‪.‬‬
‫الرأي العام جاء بكل بساطة يقول لنا ‪ ,‬بلغوهم ال تكذبوا‪,‬‬
‫إننا رايناكم ‪ ,‬الحقيقة أقرص الطرق ‪,‬حتى نتفهم‪ ,‬ملاذا أنتم‬
‫وصلتم إىل هذا الحد من القمع الدموي ضدنا‪? .‬‬
‫و هكذا تركنا اإللتباس و الغموض لغرينا يف تحديد مواقفه‪,‬‬
‫من حيث يعرف‪ ,‬أنه يغالط الرئيس‪ ,‬و ال يسدى له خدمة‬
‫‪,‬فدور الصحايف ‪,‬املصارحة‪ ,‬أعيد و أكرر‪ ,‬املصارحة ‪.‬‬
‫*‬
‫*‬
‫*‬
‫أننا الواسطة بني النظام و الشعب األعزل‪ ,‬و بالتايل لسنا‬
‫من جامعة …النظام يريد إسقاط الشعب… كام يقول‬
‫عىل صالح ‪,‬نصف مريض نفساين‪ ,‬كل يوم يتنازل عن شقفة‬
‫مطالب‪ ,‬وصل بنا إىل إقرتاح تسليم الحكم لحكومة إنتقالية‬
‫!! أمل يفهم إننا نتكلم عربية يا رجل و ليس طلياين‪...‬الشعب‬
‫يريد إسقاط نظام عىل صالح‪ .‬يف يوم سامه يوم األخوة ‪ ,‬بينام‬
‫عدة جمعات مرت‪ ,‬قالت له ‪,‬بالش أخوة و دق حنك ‪ ,‬قالوها‬
‫‪,‬هذه آخر جمعة لك‪ ,‬و الخيار بني إخالء القرص أو تعاىل إلخالء‬
‫الساحة و لن يطول إسنمتاعك باملوقف الرمادي ‪ ,‬مل يعد يهمنا‬
‫يوم سقوط جمعة إو سبت الحاخامات ‪.‬‬
‫اآلليات للثورة معروفة‪ ,‬تجدونها هذه األيام يف كل‬
‫املكتبات ‪; .‬بني جمعة األخوة و جمعة الشهداء ‪...‬ربيع دمشق‬
‫ال بد له من املرور بتونس و مرص رغم التجاهل ‪ ....‬و هل هذا‬

‫املرور‪ ,‬و لو أنه ترانزيت ‪,‬يسمى مؤامرة ? بينام نحن اقسمنا‬
‫باغلظها ‪ ,‬أن ال شامتة مبا يجري يف دمشق ‪,‬و لكن قول كلمة‬
‫الحق‪ ,‬اساسية يف اإلصالح ‪.‬نحن إىل جانب الشعب السورى‬
‫الواحد‪.‬‬
‫عندما نكتب أن يوما أسودا مثل قرن الخروب‪ ,‬أو رأس‬
‫بارليف‪ ,‬قبل أن يشيب ‪ ,‬عندما شاهدنا التصفيق و النفاق‬
‫متواصال ضد الذي ال بد أنه سيايت إىل جنبنا يوما‪ ,‬ليقول لقد‬
‫غالطوين ‪,‬و يعزل بعض الرهوط ‪.‬نحذر من الياس إنه قاتل‬
‫‪.‬و هل إقتالع النصب التذكاري مؤامرة أم شيئا آخر ? و‬
‫هل رفضنا لحيدر بن بشار بن حافظ ليس مرشوعا ?‪.‬‬
‫نحن نراقب الشارع السوري‪ ,‬و كتابه‪ ,‬هذا الشعب لحق‬
‫بركب الشعوب العربية الثائرة عىل الظلم‪ ,‬و ليس عيبا أن‬
‫ننبه له‪.‬‬
‫أنا لومي عىل الذين كانوا ثوارا و نحن ال نعلم ‪ ,‬باركوا‬
‫كل الشطحات و الحامقات‪ ,‬آه وجدنا لهم التعلة هؤالء ‪,‬كانوا‬
‫يكضمون غيظهم و يكتمون إستيائهم !!!! و ما أن سقط‬
‫احدهم حتى أفشوا ما أخفوه !!! و أنا أقسم أن هؤالء الذين‬
‫يصفقون لبشار ‪ ,‬لو سقط‪ ,‬لوجدناهم‪ ,‬أول من ينزل فيه ‪.‬‬
‫يبدو أىن سأبعث رشكة لتأمني الجمهور الذي يصفق ‪ ,‬يف بلد ال‬
‫يعرفون فيه كل نوطات التصفيق ‪,‬فالتصفيق السوداين يختلف‬
‫عن اليمنى ‪,‬و التصفيق السورى صنع محىل‪ ,‬بينام اللبناين‬
‫موزون عىل الدبكة ‪ ,‬و هكذا أساهم بخربيت املتواضعة‪ ,‬و أنا‬
‫اشاهد ‪,‬كيفية التصفيق ‪ ,‬و استمع إىل رناتها املختلفة ‪,‬بالقضاء‬
‫عىل العاطلني من حاميل الشهائد العليا قضاء مربما بالتصفيق‪,‬‬
‫و ال يش غري التصفيق ‪ ,‬و سندرج هذه املهنة بجامعاتنا و‬
‫عندما يسألونني الجامعة ‪,‬ما هي وظيفتك ? أقول مصفق !!‬
‫بينام غريى‪ ,‬يجيب ‪,‬وظيفتى صهر الرئيس ‪.‬‬
‫إن الرجولة و الجدعنة و الفروسية ‪ ,‬هي أن اقول ‪,‬ال‪ ,‬اآلن‪.‬‬
‫و بالش إختفاء وراء إصبعنا‪.‬‬
‫و ألسباب أمنية نتفهمها‪ ,‬كان بإمكانهم ‪,‬الكتابة بإمضاء‬
‫حريك‪ ,‬أما و صورهم مبطوحة بطحا‪ ,‬عىل العامل ‪,‬و ينافقون‪,‬‬
‫هذا ليس مجانا بل يدخل يف مجلة الحقوق العينية‪..‬‬
‫*‬
‫*‬
‫*‬
‫أنا أسأل كل من خدم لهؤالء الذين سقطوا‪ ,‬أو يف طريقهم‬
‫للسقوط‪ ,‬أمل يتعظوا ?‪.‬و يف هذا الصدد‪ ,‬أدعوا القراء الكرام‬
‫‪,,‬إلقاء نظرة عىل مقال بعنوان ‪...‬قد أثم بعض كتابنا سهوا أو‬
‫عمدا ‪....‬بتاريخ ‪ 30.03.11‬عىل صحيفتكم ‪ ,‬للسيد العبويش‬
‫‪,‬ال مس فيه الكاتب‪ ,‬جانبا خريت أن يتعرض له ‪,‬رمبا تكون له‬
‫اقل حساسية مام لو تعرضت له أنا ‪ ,‬و هكذا نتقاسم األدوار‬
‫و الرشاكة و التحالف ‪,‬و نكمل بعضنا بعضا ‪ ,‬يعني أنا آل‬
‫أستبعد يوما قريبا‪ ,‬نكون قد بعثنا فيه املقاالت اإلئتالفية‪ ,‬التي‬
‫تضم كل القراء الذين يحملون أفكارا‪ ,‬نؤلف بينهم‪ ,‬لخدمة‬
‫الجامهري‪.‬و نقول القراء يطالبون بإسقاط الترشذم‪..‬‬
‫منذ أن إبتدأت اتعامل بالسياسة ‪ ,‬و مع كل ردود الحكام‬

‫مدونة «‏‪»shirazi‬‬
‫‏‪http://baalabaki.blogspot.com‬‬

‫العرب‪.‬عىل إنتقاداتنا‪ ,‬مل أجد من صدق القول ‪,‬و هنا أطرح‬
‫السؤال ‪....‬إذا فرضت علينا الحرب فنحن جاهزون لها …‪..‬قال‬
‫جارنا الهادي‪..‬يعني الحرب ضد الشعب ? ألن الحرب األخرى‬
‫نحن نقودها من الجنوب و أنت تتفرج ? اآلن نريدك أن تضع‬
‫يدك للربكة معنا ‪.‬‬
‫القصة الغريبة العجيبة‪ ,‬إن التآمر يقع دوما عىل الذين‬
‫فرضوا أنفسهم علينا ‪ ,‬بن عيل تآمر عليه اإلسالميون ‪ ,‬القذايف‬
‫تآمر عليه الشيخ بن الدن ‪,‬بارليف تآمر عليه حزب الله ‪,‬عىل‬
‫صالح تآمر عليه الحوثيون ‪ ,‬األسد تآمر عليه الطائفيون ; ; و‬
‫هاين حمود‪ ,‬األردن تآمر عليه املهندس ليث شبيالت ‪ ,‬البحرين‬
‫تآمر ضدها الشيعة ‪ ,‬السلطان قابوس بصدد حبك مؤامرة‬
‫تستسيغها العقول ‪ ,‬و ال حاكم فرحنا يوما بالكلمة السحرية‬
‫‪...‬أنا تآمرت عىل الشعب ‪...‬نهبتك يا شعب‪...‬رسقت حريتك‬
‫يا شعب ‪...‬ليس هناك حاكام ذكيا يقول أريد إسقاط نفيس‪,‬‬
‫أنا السافل‪ ,‬الكاذب ‪,‬اللئيم ‪...‬و لكن كيف يكون هذا و أنت‬
‫تشاهد التصفيق ‪ ,‬و املنافقون يجرون خطواتهم وراء أنظمة‬
‫نحن نطالب بسقوطها‪.‬‬
‫فهمتم اآلن أخويت يف العروبة‪ ,‬ملاذا خريت بعث رشكة‬
‫للتصفيق ? و رمبا للتآمر اإلفرتايض يكون‪ ..‬أالكارت‬
‫‏‪A La Carte‬‬
‫أنا من الذين ال يجدون حرجا ‪ ,‬يف إدانة أن يصبح مسجد‬
‫الرفاعى قرص مؤمترات سياسية هذه سياسة ال ميكن قبولها‬
‫من الدمبقراطيني‪ ,‬أن تطلق دعوة يف سوريا تطالب بإنطالق‬
‫املظاهرات بالجوامع ‪ ,‬و نقل الرصاع إىل مواجهة‪ ,‬بني الدين‬
‫و الدولة ‪ ,‬خلوها مظاهرة بساحة األمويني يا جامعة ‪ ,‬أما‬
‫بالجوامع فهذه مفضوحة ‪ ,‬و معقول إتهامها بالفتنة‪..‬‬
‫هو كل من هب و دب يصبح متآمرا ‪ ,‬هذه فنون تدرس ‪.‬‬
‫رمبا عندما تهدأ النفوس ‪,‬نكشف عنها ‪,‬و هل هي مؤامرة‬
‫أم تهريجا ‪ ,‬يرقى إىل صف املؤامرة ‪.‬‬
‫ليست هناك إخطاء اللحظة‪ ,‬بل هي أخطاء متجذرة‪,‬‬
‫تستدرج فيها الرشطة للرد ‪,‬فيكون القمع عندنا الطريقة‬
‫الوحيدة ‪ ,‬يعني فيه واحد يعتقد يف دق الحنك‪ ,‬من أننا‬
‫سنصبح نعيش يف إمارة بن قردان عىل الحدود التونسية‬
‫الليبية‪ ,‬أو يف إمارة درعا حيث ربيع السهل الغريب‪ ,‬و من‬
‫عجيب الصدف‪ ,‬إنها مسقط رأس فاروق الرشع‪ ,‬الذي عرفناه‬
‫‪,‬أوائل السبعينات ‪,‬مجرد مدير الخطوط السورية بلندن ‪,‬‬
‫فيحييك الحي و تكتشف عباقرة النظام ‪ ,‬ويواجهه هيثم مناع‬
‫‪,‬الالجئ بباريس من أجل الدفاع عن حقوق األمة‪ ,‬كيف ميكن‬
‫لنجوم درعا‪ ,‬إن ال تىض الطريق ‪.‬و صباياها يواجهن كامريات‬
‫هيئة اإلذاعة الربيطانية يف تحد رائع ‪.‬‬
‫تسألنى أخي العريب كيف خرجت بعد خطاب السيد‬
‫رئيس جمهورية سوريا ?‬
‫*‬
‫*‬
‫*‬
‫أنا تعودت عىل مصارحة القارئ الكريم‪ ,‬مل أخرج أول من‬
‫أمس مطمئنا ‪ ,‬بعدخطاب عام جدا ‪ ,‬للسيد الرئيس ‪,‬و مل أخرج‬
‫مطمئنا عىل ثورة التوانسة بعد مقابلة صحفية للوزير األول‬
‫املؤقت‪ ,‬الذي اعاد علينا كالما ديكتاتوريا بورقيبيا ‪...‬أنا ربكم‬
‫األعىل ‪...‬ال أحد يتقاسم معى املسؤولية‪..‬و ال أرفع إصبعي‬
‫ألخذ القرار ‪....‬يعني إستوى الحال بني جارنا الهادي هذا الذي‬
‫مل يقرا الوضع جيدا ‪ ,‬و فقط مصالح املنطقة تؤخر السقوط ‪ ,‬و‬
‫ساعة الرحيل‪ ,‬ال غري ‪ ,‬وال‪ ,‬الوزير األول املؤقت لدى التوانسة‬
‫أىت به رئيس جمهورية مؤقت أيضا ‪ ,‬من دستور يعرف أنه‬
‫مزور‪ ,‬و إذن كالهام مغتصبي الثورة ‪ ,‬جائت برئيس حكومة‬
‫باطلة‪ ,‬تجابه اليوم إعتصام القصبة الثالث ‪,‬و الثورات إبتداء‬
‫من ثورة التوانسة ‪ 14‬يناير لن تضع أوزارها‪ ,‬حتى تعصف‬
‫بكل األنظمة و حتى تلك التي ركلت الثورة أو ركبت عليها ‪....‬‬
‫و لزمن طويل‪.....‬طويل‪...‬يكون فيه الطوارىء العصا الغليظة‬
‫و الكذب الجزرة ‪. ,‬و من املؤكد إننا مل نخطئ عندما عوضنا‪,‬‬
‫كلمة تصبحون عىل خري‪ ,‬بكلمة‪....‬‬
‫تصبحون عىل ثورة‬
‫لقراءة التدوينة كاملة يمكن زيارة الرابط‬
‫التالى‪:‬‬
‫‪ http://bit.ly/iD7gmX‬‏‏‏‏‏‬

‫‪wasla issue 21.indd 12‬‬

‫العدد ‪21‬‬

‫‪ 15‬مايو ‪2011‬‬

‫‪www.wasla.anhri.net‬‬

‫‪13‬‬

‫عالبحر يوم شم النسيم‬
‫مدونة (مرجانة) تحررها مدونة مصرية‪ ،‬تتخذ‬
‫شعارا لها (الكتابة خير من أي شيء وأقوى من‬
‫ال شيء) وكتاباتها تتسم بالطابع الشخصي في‬

‫يلفحني هواء أبريل شط االسكندرية البارد وأنا أتأمل‬
‫اللحظات الثمينة التي أرسقها وترسقني للتأمل يف الكتل‬
‫البرشية من حويل ‪...‬‬
‫طالت اشارة املرور و قاربت عىل الثلث ساعة وبدأت‬
‫أشعر بااللفة مع الطفل الجالس بالسيارة التي بجانبي يرتدي‬
‫نظارة والده الكبرية و يصيح ليلفت نظري ثم يعود ويخجل‬
‫من فعلته ‪,‬وكأنه يتمرن عىل ما سيفعله مبستقبله مع الجنس‬
‫اآلخر‪ ...‬عندما يجدين ابتسم له يخجل ملوحا رأسه بالجهة‬
‫االخري‪....‬‬
‫مير بنا كافة أنواع البرش وغالبيتهم من السواد االعظم من‬
‫الشعب املرصي ‪ ,‬شعب سيدي برش الشعبي الثائر املبتهج رغم‬
‫القلق القابع بالعيون العجوزة واالمل القابع بالعيون الشابة ‪.‬‬
‫عىل الحوائط رسومات لشباب الثورة “ بحبك يا بلدي “‬
‫‪“ ,‬اخريا تنسمنا نسيم الحرية” ورسمة لقسيس يحتضن شيخ‬
‫وكل منهام ميسك سبحة تخص اآلخر‪...‬‬
‫اعالنات “ انا مرصي ضد االرهاب “‪....‬‬
‫شباب مبتل مالبسه ميسكون اعالما ملرص و ليبيا فيحيهم‬
‫شاب –يبدو انه ليبي الجنسية –ميتطي سيارة فارهه عليها‬
‫عالمة “ جامهريية” وبجانبه فتاة تبدو مالمحها مرصية ‪......‬‬
‫قومية عربية بأة‪!!.‬‬
‫تتهادي السيارة التي أركبها ببطء شديد مع نسيم البحر‬
‫البارد وشمسه املرشقة وضواء املحال والكتل املتالحمة‬
‫للشعب املرصي‪....‬‬
‫يف وسط الضجيج تتهادي فتاتان مراهقتان تهمس‬
‫احداهام لالخري ‪ “ :‬هو بيبص يل كتري تفتكري ايه؟‪”...‬‬
‫فويض مرورية وازدحام شديد وجرأة سائقي املايكروباص‬
‫او ما يسميه السكندريون “مرشوع “ ووجود رشطي عىل‬
‫استحياء ويف العيون تحفز وبعيون الرشطي “ حكمة مشوبة‬
‫بحذر‪!....‬‬
‫أنظر ايل السامء الصافية الراضية عن شعب أراد يوما أن‬
‫يعيش بحرية فاستمعت له وساعدته تنصب الزرقة ايل البحر‬
‫االكرث زرقة والطبيعة الجميلة فأجد من يتمتع بها تبدو عليه‬
‫امارات املسيحية و بجانبه من يبدو عليه غري ذلك فأجدين‬
‫متأملة ومندهشة ‪ :‬عن أي دين وأي فطرة كان يتحدث الشيخ‬
‫الحويني وهو يحرم االبتهاج بشم النسيم وتناول االكالت التي‬
‫يحبها املرصيون‪ .......‬أال يعلم أن شم النسيم عيد فرعوين ثقايف‬
‫تاريخي مرصي أصيل ال عالقة ألي دين به ؟؟؟‬
‫عىل قارعة الطريق نجد توك توك ينفجر طبال و رقعا “‬
‫نقفل عىل بعض برتباس ‪...‬والسالم الرس بالراس‪ ”....‬فيرتاقص‬
‫حفنة من شباب كانوا يقفون بجانبه بالصدفة ومير بهم ‪3‬‬
‫شباب وفتاتني فيرتاقص الجميع ثم يقوم بائع الفريسكا بحركة‬
‫راقصة تضامنا مع الراقصني فيتضاحك الجميع‪....‬‬
‫فهل يحرم الله البهجة؟؟؟!!!‬
‫يرتاءي لكل أفراد اشارة املرور الشبه مستدمية مشهد‬
‫فطري عفوي جميل ‪ :‬شاب يسري بكلب بولييس ضخم فجأة‬
‫يشده الكلب نحو كلب ( أنثي) من نفس الفصيلة ليقبلها‬
‫بثغرها ‪...‬هكذا دون التقيد بعقد آدمية وال مقدمات برشية‪!...‬‬
‫عىل كازينو برئ مسعود ‪ :‬باملناسبة ال ندري خصيصا من‬
‫هو مسعود وقد تعددت الخرافات والشائعات – لكن هو‬

‫أغلبها إال أنك تستطيع أن تستمتع بطريقة السرد‬

‫في طريقها أثناء يوم شم النسيم على كورنيش‬

‫وقوة المالحظة في أغلب التدوينات‪.‬‬

‫إسكندرية‪.‬‬

‫في هذه التدوينة تحكي المحررة مشاهد رأتها‬

‫‏‪http://morgana-ana.blogspot.com‬‬

‫فوتوغرافيا للفنانة اللبنانية نعيمة ظريف‬
‫وسيلة حتى يحصل عليها املترشدين عىل االموال التي تلقيها‬
‫من تبغي غري الله محققا المانيها وكم من صبي نزل البرئ ليال‬
‫لجلب‬
‫االموال التي ألقيت صباحا فال يعود وحينام يخف حمله‬
‫من الحياة تطفو جثته يف البرئ ‪.....‬أطل عىل كازينو البرئ املجدد‬
‫فألتفت غاضبة لجملة استأت منها ‪:‬‬
‫“ فويض ‪...‬فويض آدي اليل خدناها من الثورة يا ستي ‪”...‬‬
‫جملة قالتها سائقة لسيارة ماتريكس متتىلء يديها باملصوغات‬
‫الذهبية ‪ ,‬انظر غاضبة ومتعجبة مالعالقة االشارة الطويلة‬
‫بالثورة ؟؟؟ ألتفت ميينا ألجد مفاجأة بطول سور فيال قدمية ‪....‬‬
‫وجوه شهداء ثورة ‪ 25‬يناير يطلون عىل االشارة الطوييييلة‬
‫بوجوه سعيدة بشوشة تخيلت نظرات االستياء لجملة تلك‬
‫السيدة السائقة ‪ “ :‬ألهذه الجملة دفعنا حياتنا مثنا ‪“ !!....‬‬
‫تستمر السيارة يف السري مشغلة العندليب “ أي دمعة‬
‫حزن ال ‪...‬ال ‪ ”...‬وكأنها تتصارع مع أغنية العبد والشيطان‬
‫بالسيارة التي بجانبي وميتطيها مراهقني يف شكل شباب “‬
‫سيس “ ‪:‬‬
‫“ قلبي دق ‪...‬دق قلت مني عالبيبان دة‪....‬قاليل افتح دة‬
‫الزمان قلت له يا قلبي أل “‬
‫ويقابلها صوت به من هموم الشعب املرصي ‪ “ :‬وبقيت‬
‫تلعب بوكر وبترشب جون وووكر ثم يكررها ‪....‬بنغمة‬
‫مختلفة‪ ”...‬يظالن يتصارعان ايل ان تسبق سيارة الصبية‬
‫سياريت ‪......‬الحمدلله !!!!‬
‫وددت أن تعود سياريت بالزمن إيل الوراء‪!!!....‬‬
‫كتبتها بإشارة مرور طويلة عىل كورنيش االسكندرية‬
‫شم نسيم ‪2011‬‬
‫عالبحر يوم شم النسيم‬
‫يلفحني هواء أبريل شط االسكندرية البارد وأنا أتأمل‬
‫اللحظات الثمينة التي أرسقها وترسقني للتأمل يف الكتل‬

‫مدونة «مرجانة»‬

‫البرشية من حويل ‪...‬‬
‫طالت اشارة املرور و قاربت عىل الثلث ساعة وبدأت‬
‫أشعر بااللفة مع الطفل الجالس بالسيارة التي بجانبي يرتدي‬
‫نظارة والده الكبرية و يصيح ليلفت نظري ثم يعود ويخجل‬
‫من فعلته ‪,‬وكأنه يتمرن عىل ما سيفعله مبستقبله مع الجنس‬
‫اآلخر‪ ...‬عندما يجدين ابتسم له يخجل ملوحا رأسه بالجهة‬
‫االخري‪....‬‬
‫مير بنا كافة أنواع البرش وغالبيتهم من السواد االعظم من‬
‫الشعب املرصي ‪ ,‬شعب سيدي برش الشعبي الثائر املبتهج رغم‬
‫القلق القابع بالعيون العجوزة واالمل القابع بالعيون الشابة ‪.‬‬
‫عىل الحوائط رسومات لشباب الثورة “ بحبك يا بلدي “‬
‫‪“ ,‬اخريا تنسمنا نسيم الحرية” ورسمة لقسيس يحتضن شيخ‬
‫وكل منهام ميسك سبحة تخص اآلخر‪...‬‬
‫اعالنات “ انا مرصي ضد االرهاب “‪....‬‬
‫شباب مبتل مالبسه ميسكون اعالما ملرص و ليبيا فيحيهم‬
‫شاب –يبدو انه ليبي الجنسية –ميتطي سيارة فارهه عليها‬
‫عالمة “ جامهريية” وبجانبه فتاة تبدو مالمحها مرصية ‪......‬‬
‫قومية عربية بأة‪!!.‬‬
‫تتهادي السيارة التي أركبها ببطء شديد مع نسيم البحر‬
‫البارد وشمسه املرشقة وضواء املحال والكتل املتالحمة‬
‫للشعب املرصي‪....‬‬
‫يف وسط الضجيج تتهادي فتاتان مراهقتان تهمس‬
‫احداهام لالخري ‪ “ :‬هو بيبص يل كتري تفتكري ايه؟‪”...‬‬
‫فويض مرورية وازدحام شديد وجرأة سائقي املايكروباص‬
‫او ما يسميه السكندريون “مرشوع “ ووجود رشطي عىل‬
‫استحياء ويف العيون تحفز وبعيون الرشطي “ حكمة مشوبة‬
‫بحذر‪!....‬‬
‫أنظر ايل السامء الصافية الراضية عن شعب أراد يوما أن‬

‫يعيش بحرية فاستمعت له وساعدته تنصب الزرقة ايل البحر‬
‫االكرث زرقة والطبيعة الجميلة فأجد من يتمتع بها تبدو عليه‬
‫امارات املسيحية و بجانبه من يبدو عليه غري ذلك فأجدين‬
‫متأملة ومندهشة ‪ :‬عن أي دين وأي فطرة كان يتحدث الشيخ‬
‫الحويني وهو يحرم االبتهاج بشم النسيم وتناول االكالت التي‬
‫يحبها املرصيون‪ .......‬أال يعلم أن شم النسيم عيد فرعوين ثقايف‬
‫تاريخي مرصي أصيل ال عالقة ألي دين به ؟؟؟‬
‫عىل قارعة الطريق نجد توك توك ينفجر طبال و رقعا “‬
‫نقفل عىل بعض برتباس ‪...‬والسالم الرس بالراس‪ ”....‬فيرتاقص‬
‫حفنة من شباب كانوا يقفون بجانبه بالصدفة ومير بهم ‪3‬‬
‫شباب وفتاتني فيرتاقص الجميع ثم يقوم بائع الفريسكا بحركة‬
‫راقصة تضامنا مع الراقصني فيتضاحك الجميع‪....‬‬
‫فهل يحرم الله البهجة؟؟؟!!!‬
‫يرتاءي لكل أفراد اشارة املرور الشبه مستدمية مشهد‬
‫فطري عفوي جميل ‪ :‬شاب يسري بكلب بولييس ضخم فجأة‬
‫يشده الكلب نحو كلب ( أنثي) من نفس الفصيلة ليقبلها‬
‫بثغرها ‪...‬هكذا دون التقيد بعقد آدمية وال مقدمات برشية‪!...‬‬
‫عىل كازينو برئ مسعود ‪ :‬باملناسبة ال ندري خصيصا من‬
‫هو مسعود وقد تعددت الخرافات والشائعات – لكن هو‬
‫وسيلة حتى يحصل عليها املترشدين عىل االموال التي تلقيها‬
‫من تبغي غري الله محققا المانيها وكم من صبي نزل البرئ ليال‬
‫لجلب‬
‫االموال التي ألقيت صباحا فال يعود وحينام يخف حمله‬
‫من الحياة تطفو جثته يف البرئ ‪.....‬أطل عىل كازينو البرئ املجدد‬
‫فألتفت غاضبة لجملة استأت منها ‪:‬‬
‫“ فويض ‪...‬فويض آدي اليل خدناها من الثورة يا ستي ‪”...‬‬
‫جملة قالتها سائقة لسيارة ماتريكس متتىلء يديها باملصوغات‬
‫الذهبية ‪ ,‬انظر غاضبة ومتعجبة مالعالقة االشارة الطويلة‬
‫بالثورة ؟؟؟ ألتفت ميينا ألجد مفاجأة بطول سور فيال قدمية ‪....‬‬
‫وجوه شهداء ثورة ‪ 25‬يناير يطلون عىل االشارة الطوييييلة‬
‫بوجوه سعيدة بشوشة تخيلت نظرات االستياء لجملة تلك‬
‫السيدة السائقة ‪ “ :‬ألهذه الجملة دفعنا حياتنا مثنا ‪“ !!....‬‬
‫تستمر السيارة يف السري مشغلة العندليب “ أي دمعة‬
‫حزن ال ‪...‬ال ‪ ”...‬وكأنها تتصارع مع أغنية العبد والشيطان‬
‫بالسيارة التي بجانبي وميتطيها مراهقني يف شكل شباب “‬
‫سيس “ ‪:‬‬
‫“ قلبي دق ‪...‬دق قلت مني عالبيبان دة‪....‬قاليل افتح دة‬
‫الزمان قلت له يا قلبي أل “‬
‫ويقابلها صوت به من هموم الشعب املرصي ‪ “ :‬وبقيت‬
‫تلعب بوكر وبترشب جون وووكر ثم يكررها ‪....‬بنغمة‬
‫مختلفة‪ ”...‬يظالن يتصارعان ايل ان تسبق سيارة الصبية‬
‫سياريت ‪......‬الحمدلله !!!!‬
‫وددت أن تعود سياريت بالزمن إيل الوراء‪!!!....‬‬
‫كتبتها بإشارة مرور طويلة عىل كورنيش االسكندرية‬
‫شم نسيم ‪2011‬‬
‫لقراءة التدوينة كاملة يمكن زيارة الرابط‬
‫التالى‪:‬‬
‫‪h‬‏‬
‫‪ ttp://bit.ly/m2jBoz‬‏‏‏‏‏‬

‫يدعونه “الهانج‪ ‬أوفر”‬
‫هالل شومان مدون وروائي لبنانى‪ ،‬في‬

‫بما هو عام وما هو واقعى بما هو خيالى في‬

‫مدونته يسجل غالبا يومياته ويمزج ما هو خاص‬

‫أسلوب أدبي خاص ومميز مثلما يتجلى في‬

‫أصعد الدرج الكهربايئ يف إحدى محطات قطارات‬
‫لندن‪ .‬أرى الوحوش الكبرية يف أجسادها الصغرية‪ ،.‬فأهرب‬
‫محدقاً يف الدرجات الحديدية حتى أكاد أقع عند الدرجة‬
‫األخرية‪ .‬ترمقني الوحوش‪ .‬نظراتها تقول الكثري الذي أعرفها‪،‬‬
‫وتحديقها الدائم ّيف يؤكد شكويك‪ ،‬لكني ال أهتم‪.‬‬
‫أرفع ما وقع من حقيبتي الرياضية‪ ،‬وأس ّوي ربطة‬
‫الوشاح الصويف فوق الكنزة السوداء‪ .‬أتذكر كم أحب هذا‬
‫الوشاح‪ ،‬بل كم أحب كل األوشحة الصوفية‪ ،‬خاص ًة املخطط‬

‫فتح ُت خزانتي‬
‫منها‪ .‬لدي يشء ما تجاه الخطوط‪ .‬يف مرة‪ْ ،‬‬
‫ُ‬
‫بكم الكنزات املخططة التي أمتلكها‪ .‬خزانتي زنزانة‬
‫ففوجئت ّ‬
‫مساجني‪ .‬ضحكت‪ُ ،‬‬
‫ُ‬
‫وقلت أنني فع ًال يف زنزانة‪.‬‬
‫هنا‪ ،‬يف غرفة صغرية ملحقة بالثالثني مرت مر ّبع التي‬
‫أسكن فيها‪ ،‬أع ّلق حب ًال لنرش صوري املبت ّلة التي أظ ّهرها‬
‫ُ‬
‫بنفيس‪ .‬جاهدت ألقنع صاحب املنزل بتأجريها يل مع االستديو‬
‫حتى قبل‪  .‬عندما أفشل يف تظهري إحدى الصور أو أكون‬
‫ُ‬
‫ارتكبت خطأ عند التصوير‪ ،‬أجدين أمام نتائج خرافية مل‬

‫تلك التدوينة‪.‬‬

‫مدونة «‏‪Nostalgic‬‬
‫‪»Story Teller‬‬
‫‏‪http://hilalchouman.wordpress.com‬‬

‫‪5/13/11 2:52 AM‬‬

‫أتوقعها‪،‬‬
‫ً‬
‫دامئا‪ ،‬أو نكتفي بعدها بإمياءات لرؤوس واالبتسامات‬
‫املحسوبة َّ‬
‫ألن ك َل ْيـنا منا قد فهم أننا لسنا مناسبني لنؤذيَ‬
‫بعضنا أكرث‪.‬‬
‫ٌ‬
‫بعد الفشل العاطفي‪ ،‬قليل من النبيذ جيد‪ .‬سأدخل‬
‫محل الكحول‪ .‬أص ّور قناين النبيذ املصطفة فوق بعضها‪ ،‬ثم‬
‫أنتقي واحدة‪ ،‬وأعود بها لغرفتي‪ .‬سأرشبها وحيداً حتى أمثل‪،‬‬
‫ويغلبني النعاس‪ ،‬فأنام مبالبيس مسنداً ظهري للرسير‪ ،‬ومبقياً‬

‫لقراءة التدوينة كاملة يمكن زيارة الرابط‬
‫التالى‪:‬‬
‫‪h ttp://hilalchouman.wordpress.com‬‏‬

‫‪wasla issue 21.indd 13‬‬

2011 ‫ مايو‬15

www.wasla.anhri.net

21 ‫العدد‬

14

Offensive
The bloody sectarian violence seen in Imbaba

ing held captive in Mar Mina Church, has

SandMonkey explored the area and wrote

on Saturday which left two churches ablaze,

left many people depressed, furious and wor-

his eye-witness account and some analysis

12 dead and 240 injured, following rumours

ried over what has already become an edgy

for the sectarianism in Egypt.

that a convert to Islam, Abeer Talaat, was be-

situation.

This post will be offensive. I am not sure

all of the following day and yesterday. “Egyp-

people. True, but that doesn’t mean that the

sisters” all the best on their holiday. In real-

how else to announce that more clearly than

tians were never like this! Egyptians were

Muslim population can walk away smelling

ity, the Christians in Egypt know more about

never like this!” And the more I hear it the

like roses from this one. Far from it. If any-

Islam and Muslims than they ever wanted to,

angrier I get, and the more I read of people’s

thing, the Muslims of Egypt have created the

and the Muslim population, well, they don’t

responses on Twitter I get even angrier. It’s

chasm that exists today between Egyptians

know much and almost never ask. But don’t

easy for us to be Egyptians and Proud when

of different faiths through 1) Ignorance of

you dare call us sectarian, because we all

we don’t engage in sectarianism (or in the

the “Other”, 2) complete lack of interest in

have a Christian friend that we have known

case of that church, have someone paid to

learning from the past and its mistakes and

since forever & always been “cool” with his

fuel its fire), but we cannot fool ourselves or

3) total deficiency in self-awareness as to

religious orientation, despite the fact that

others. This is not new. Egyptians were like

how they are representing themselves and

we don’t know anything about his/her cul-

this for a long long time, and this is not likely

their religion. If we ignore the sectarian na-

ture, except that they have weird vegetarian

to stop anytime soon either, if we are com-

ture of some of them, and everything else is

dietary habits most of the year, which never

pletely honest.

being equal, those 3 reasons are responsible

stops us from eating meats in front of them,

for all of the sectarian problems that remain

regardless of how offended we get if they

pervasive in Egyptian society today.

dare to drink water in front of us during Ra-

to have this as the title. If you are easily offended, then please read no further. This is
the truth of my opinion at the moment, no
holds barred. Deal with it.
 
Like many of you, I have been greatly disturbed by the Church Attacks in Imbaba, so
much so that I found myself in the middle of
Imbaba, at midnight, in front of the 3adrah
church , as it stood there burning with people
still locked inside. I wanted to see for myself who was behind this, scared shitless of
course, envisioning myself arriving there to
find myself attacked and surrounded by fundamentalist Islamists who will be less than
friendly towards someone like me. What aided that paranoid perception was my Phone
call to the Daily News Ian Lee, who-in abated
breath-informed me that he was attacked
by a mob when he arrived to Imbaba with a
number of fellow foreign journalists, and had
to escape it with his life. So, here I was, going there, with-mind you- a female activist
friend, heading to what I was expecting to be
a completely violent situation, in order to get
the truth of what’s going on and confronting
those nice violent people who did this. Total
Insanity on our part, but completely necessary none-the-less.
When we arrived there, there was a huge
crowd (maybe 7000 men, not a single female
in sight, even though I knew Sarah Carr
was there) gathered in front of the burning church, and they were visibly upset and
angry. Their anger wasn’t directed towards
the Christians in the area or the church, but
rather at those who did this. More than one
eye-witness told me the same story: That
the people who attacked the church were:
1) not from that Area, 2) Not Salafists, but
rather clean-shaven thugs, one even identified one of them as a paid thug that he has
seen before, who threatened everybody with
knives and blades, set the church on fire and
escaped the moment they heard the Police
were coming. The locals were busy trying
to put out the fire, getting people out of the
church and the adjacent building, cheering
on and helping the Fire Fighters as they were
putting out the fire and getting victims out.
For about two hours I watched the population
as they expressed their anger and frustration at those who burned the church, many
of them expressing the phrase over and over
“We don’t know who did this, but it can’t be
from us. Egyptians were never like this!”
Those words kept circulating in my head

wasla issue 21.indd 14

Actually, if we are to be brutally honest
and realistic, we would have to admit that

SandMonkey
http://www.sandmonkey.org

sectarianism has its roots deep in

Ignorance of the “Other” is

the foundation of our society, and

where it all starts. Let’s start

And if we can’t learn from those amongst

with a simple test: What do you

us in the present, we definitely won’t learn

know about Egypt’s Christians

about the history of Christian-Muslim rela-

and the Coptic Church? How

tions in this country. No one wants to learn

many of you know anything of

about the atrocities committed by Amr

the Church’s history, and the

Ibn ElAss, when the Muslim army “opened”

history

Muslim/Christian

Egypt, which lead through a series of unfor-

co-existence in Egypt, besides

tunate events to the eventual assassination

what government issues history

of Osman Ibn Affan on the hands of Abdul-

books tell us, which is absolutely

lah ibn Abu Bakr, which in turn lead to the

nothing? Are you aware that

“War of the Camel”, the first true Islamic

historically it is the only church

civil war, which also lead to Sunni-Shia di-

in the world that can go head to

vide. No one wants to know when we actually

head with the Catholic Church

stopped making Egyptian Christians paying

in terms of history, importance

the “Jizzyah”, which they had to pay till the

and influence on Christianity as

mid 19thcentury (only 150 years ago, which

a whole? That it has reach all the

means they had to be second class citizen- by

way to Ethiopia, and has directly

virtue of their faith- in their own country

influenced Rastafarianism at its

for a good 12 centuries). But, then again, no

inception? Or let’s take it on a

one wants to remember the 90′s or the 80′s,

more basic level: Are you aware

where Christians were attacked and killed

that not all Christians in Egypt

in droves by fundamentalist Islamists , and

are orthodox Copts? Or that the

definitely no one has learned the lesson of

Bible was not written by Jesus?

the new Year’s eve bombing of the Alexan-

I know that putting those last

dria Church, which later on was proven to

two questions here is offensive,

have been planned by the Mubarak State

cannot be allowed to go on anymore. Sure,

if not downright condescending, to many of

Security apparatus. You want to hear a funny

we could take steps to mitigate the damage

you, but please go and ask your friends and

story? When they asked Camilia Shehata on

from now, but that would require us to face

family members. Their answers will be in-

TV, if she never converted, then how did the

a number of issues we don’t want to face,

credibly amusing to say the least.

Salafi Sheikh have her ID and marriage cer-

that, in reality, as horrible as this
situation is, it’s not nearly as bad
as it was in the 80′s for example,
when all of Imbaba was declared
an Islamic state, or when churches and movie theaters used to
be bombed (Now they just burn
them…Progress). And if this is
planned by a country that doesn’t
wish to see us democratic and Independent (Saudi) and with the
objective of burning the country
to the ground and make Egyptians fight each other over religion, then in all reality we need
to expect this not to be the last
attack, but rather the harbinger
of things to come in the following few months. That we should
expect about another 20 church
attacks and about 9000 more
dead, Muslims and Christians,
until every single Egyptian in
this country, with unbending
conviction, decides that this

The brot erhood,
the Salafis
and other
movements
should have
a voice, as
they do re resent a ce tain amount
of the pop lation

of

madan.

and actually do something about it instead

The Muslim population doesn’t seem

tificate, she said that she doesn’t know how

of demanding that others do. Luckily, there

aware that saying that Jesus was never cruci-

that happened, because the people who took

is enough blame to go around for us all, so

fied or that the Bible has been altered is of-

her papers from her were State Security. You

no one is walking away clean from this one:

fensive to Christians as a whole. They don’t

would’ve been able to see it, but it was broad-

Muslims, Christians both share the blame.

seem to have a problem with a government

casted on an Egyptian Christian TV channel.

Let’s explain how in precisely that order,

educational system that forces Christians

Oh yeah, those exist. I wonder how many

shall we?

to read Koranic verses as part of their Ara-

Egyptian Muslims watch them, even for edu-

How the Muslims are responsible for this:

bic language education. They don’t seem to

cational purposes.

It’s unfair to say that a group of fundamen-

mind when on Islamic holidays, the nice lady

talist extremists or a group of paid thugs- and

on TV congratulates the entire country, and

thus a minority- should by their actions de-

on their singular holiday that we recognize,

fine the behavior of an entire population of

the same lady wishes “our Coptic brothers &

http://tinyurl.com/6cxyozt

5/13/11 2:52 AM

15

2011 ‫ مايو‬15

www.wasla.anhri.net

21 ‫العدد‬

In Egypt, “Every joke is a tiny revolution”
The steady stream of comedy seen in Egypt ,

tools whenever there is a renewed sense of

used by people in Tahrir Square to build

during and after the revolution, has proved

national purpose.

community and strengthen solidarity, to

humor one of the most rebellious political

Rowan El-Shimi writes on how jokes were

defy the regime

Rowan El-Shimi
http://rowanelshimi.wordpress.com

Egyptians have always been known for

about the man behind Omar Suleiman was

their sense of humor across the Arab world.

“Egyptian TV denies that there is a man

From our movies to our witty theatre, to

standing behind Omar Suleiman”.

the new emerging stand up comedians, to

Ever since the “Friday of Anger” which

the ongoing jokes that are circulated all

was on January 28th, when the Egyptian

over Egypt, we are known for managing

government shut down the internet and

to turn pretty much everything, including

mobile phone lines, the Egyptians took

our revolution, into a witty joke.

the streets all over the country. As the

Some could see jokes coming up during

protesters took the streets yelling they

a time of crisis like the January 25th revo-

wanted the regime to be dissolved and

lution as disrespectful, or even shallow,

saying over and over again that this was a

but actually humor is so stemmed in our

peaceful protest, they were attacked with

culture as Egyptians, that we use it as a way

expired tear gas, illegal rubber bullets, and

to express our feelings, raise awareness,

live ammunition. Hundreds died and thou-

disseminate information and have a giggle

sands were wounded, some of them with

on current events. Even if consciously this

deadly injuries up till now. At the end of

is not necessarily the objective when one

this day, there was a presidential decree,

comes up with a joke or shares it.

that the Central Security Forces, the ones

Walking through Tahrir Square, one

responsible for “calming down” protests to

can’t help but smile and even occasionally

retreat and the Army to take the streets.

laugh out loud at the signs many Egyptians

That night the entire police force was off

would make. It would be challenging to

the streets for the next two days. This led

translate these jokes here, since most

to many lootings of businesses, burning

of them stem from our culture and say-

of official buildings and police stations,

ings. I can tell you however, that the night

and most famously the Egyptian museum.

Mubarak stepped down the first text mes-

There is still a trust issue between the Po-

sage I got said “After the ‘Friday of Victory’

lice force and the public up till now, which

in Tunisia, and the ‘Friday of departure’ in

the ministry of interior is trying to fix, but

Egypt, Gaddafi decided to cancel Fridays in

so far the public does not seem to be re-

Libya”. You get the gist I guess.

sponding since they are not seeing many

Another joke that became quite popu-

actions of prosecuting the people respon-

lar was 
“The man behind Omar Sulei-

sible for all this violence besides the ex-

man” since when Mubarak stepped down,

minister. Every friday after this one had

his newly appointed vice president was

a name, and there was an ongoing joke by

the one who delivered the news in a thirty

the third Friday (the one Mubarak actually

second speech, and for some reason a man

stepped down in) that it would be called

was standing behind him. Jokes related

“**** don’t you get it? Friday”.

to this man was all Egyptians could talk

Egyptians will continue to make jokes,

about for a few days after that, most jokes

and if anything this revolution sparked

relating to the current events. As an exam-

mation about the protests taking place

the thugs were attacking protesters in

inspiration for political comedy that had

ple, Egyptian state media, was very biased

all over the country, and was focusing on

Tahrir Square, Egyptian state media made

been less mainstream in the past due to

towards the government in its reporting.

how there are theives and looters attack-

it seem like there was a civil war going on

immense fear from the government. One

They were hardly reporting about the pro-

ing businesses and houses, how former

to give the impression to the people watch-

of the many barriers that were broken

tests. On January 26ht, El Ahram Newspa-

president Mubarak hired a new govern-

ing from their homes that the country was

when we took the streets on January 25th

per, the state newspaper had its main sto-

ment and the initiatives they were taking

breaking into a war and that only the gov-

and changed our country and the world

ry of the struggles in Lebanon, and when

and about how if the protests don’t stop we

ernment could save it. The state media has

forever.

discussing what happened on ‘National

will hit economical crisis and live in dan-

been criticised endlessly, and were even

Police Day’ which was chosen as the day

ger and chaos. When the pro-Mubarak pro-

forced to change their agenda and start

of protests because the Egyptian Police

tests started, even though they were a few

reporting on the protests happening. Till

are famous for their corruption, brutality

hundred people (and most of them paid or

now most average Egyptians, even after

and torture of people they detain, showed

hired) state media was portraying it as if

Mubarak stepping down, are having a hard

a photo of kids giving flowers to Police and

they were as many as the people demon-

time trusting any media coming from the

thanking them for their efforts. Egyptian

strating to bring down the regime. When

government. One of the jokes that came up

TV was failing to deliver accurate infor-

wasla issue 21.indd 15

As George Orwell once said, “Every joke
is a tiny revolution”.
 

http://tinyurl.com/6jexx3s

5/13/11 2:52 AM

‫ْ‬
‫ْ‬
‫وقالت‪ :‬يا شماتة أبلة ظاظا فينا‬
‫لطمت كاليوبي‬
‫حينما‬
‫حاولنا عىل مدار األيام املاضية معرفة من يقف خلف‬
‫هذه املدونة التى ظهرت مؤخراً وحملت عنوان “القارئ‬
‫الشعبي”‪ .‬فطبيعة وتوجهات املدونة مختلفة عن كل ما سبق‬
‫وميكن أن نزعم أنه مل يظهر لها مثيل حتى يف املدونات باللغة‬
‫اآلخري‪ .‬لكن رغم كل املحاوالت فشلنا يف التعرف والتوصل‬
‫لهويته‪ .‬لكن نثق أنه طبيعته املنفتحة عىل كل الثقافات لن‬
‫تبدى أى اعرتاض عىل إعادة نرشنا لبعض تدويناته أو للدقة‬
‫أعامله الفنية‪ /‬األدبية‪ /‬الفكرية‪ /‬الساخرة‪.‬‬
‫فكل بضعة أيام يقوم القارئ الشعبي بنرش أغلفة عدد‬
‫من الروايات والكتب الجديدة مغرياً من عنوانها إىل عنوان‬

‫‪5/13/11 2:52 AM‬‬

‫آخر من منظوره كقارئ شعبي ولهذا فهو يقدم املدونة قائ ًال‬
‫ْ‬
‫ْ‬
‫وقالت‪ :‬يا شامتة أبلة ظاظا‬
‫لطمت كاليويب‪ ،‬ر ّبة الشعر‪،‬‬
‫“ثم‬
‫فينا”‪.‬‬
‫وعىل مثل هذا النمط يف الجملة السابقة تسري اختيارته‬
‫فرواية “عوليس” لجيمس جويس تصبح “موسوعة دخول‬
‫الحشيش إىل آيرلنده” وكتاب “الالطأمنينة” لفرناندو بيسوا‬
‫يصبح “االستبحس” أما “أليس يف بالد العجائب” فتصبح‬
‫“املخدرات لكل األعامر”‪ .‬ورواية “غادة الكاميليا” أللكسندر‬
‫دوما يحولها القارئ الشعبي إيل “كيف تعامل الفرنسيون مع‬
‫قضية كاميليا” وحتى األعامل الكالسيكية مل تسلم من ألعاب‬

‫القارئ الشعبي فرواية األخوة كارامازوف” لديستوفيسىك قلي ًال “أستطيع تخيل أغبياء يف املستقبل يقرؤون هذا الكتاب‬
‫مينحها عنوان أكرث شعبوية وهو “ أبوك هيسيب البيت يا ويقولون عىل ِمنَفسن”‪.‬‬
‫سلطان “ أما مرسحية “تاجر البندقية” لشكسبري فيقدمها‬
‫تحت عنوان “غولدمان ساكس‪ :‬أزمة الرهن العقاري”‬
‫وال تتوقف مداخالت وقراءات القارئ الشعبي عىل‬
‫الكتب األدبية من روايات وأشعار وقصص‪ ،‬بل متتد إىل الكتب‬
‫لمشاهدة اعمال الفنان‪:‬‬
‫الفكرية واإلقتصادية فكتاب “ثروة األمم” آلدم سميث يصبح‬
‫اسمه “كيف تعامل االنجليز مع تعطل عجلة اإلنتاج” وكتاب‬
‫حنا آرندت “عن الثورة” يصبح يف مدونة القارئ الشعبي اسمه‬
‫‪h‬‏‬
‫‪ ttp://re-titling-history.blogspot.com‬‏‏‏‏‏‬
‫“هرمنا‪ ..‬هرمنا” أما رأس املال لكارل ماركس فعنوانه طويل‬

‫‪wasla issue 21.indd 16‬‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful