‫املايسرتو‬

‫فى إدارة الوقت‬

‫رابط تحميل كتاب المايسترو فى إدارة الوقت‬

‫الفهرس‬
‫‪- 1‬المقدمة‬
‫‪- 2‬الوقت فى حياتنا‬
‫أوال ‪ :‬الوقت والهدف‬
‫ثانيا ‪ :‬من أنت‬
‫ثالثا ‪ :‬ماعمرك‬
‫رابعا ‪ :‬الوقت والخلق‪.‬‬
‫خامسا ‪ :‬الوقت والدورة العمرية لإلنسان ‪.‬‬
‫سادسا ‪ :‬الوقت والساعة ‪.‬‬
‫سابعا ‪ :‬الوقت بالحساب فى عمر اإلنسان ‪.‬‬
‫ثامنا ‪ :‬الوقت واإلقتصاد ‪.‬‬
‫ الوقت وتبادل العمالت ‪.‬‬‫‪ -‬الوقت واألوراق المالية ‪.‬‬

‫‪-‬‬

‫الوقت و اإلدخار ‪.‬‬

‫تاسعا ‪ :‬الوقت صياد ‪.‬‬
‫عاشرا ‪ :‬الوقت والحركة‬
‫حادى عشر ‪ :‬الوقت فى الشرع ‪.‬‬
‫ الربط بين إسم يوم القيامة والساعة فى القرآن‬‫ الوقت فى القرآن‬‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬
‫‪‬‬

‫السنة ( العام ) ‪.‬‬
‫األشهر‪.‬‬
‫اليوم‪.‬‬
‫رمضان‪.‬‬
‫الصالة‪.‬‬

‫ الوقت فى األحاديث النبوية‬‫‪ -‬وفى الحكمة‬

‫ثانى عشر ‪ :‬الوقت على خط الزمن ‪.‬‬
‫‬‫‬‫‬‫‪-‬‬

‫الوقت وصناعة األفالم‬
‫إنتاج الصوتيات على خط الزمن ‪.‬‬
‫دقات قلب المرء على خط الزمن ‪.‬‬
‫الموجات الضوئية على خط الزمن ‪.‬‬

‫‪ -‬ثالث عشر ‪ :‬الوقت والصوتيات ‪.‬‬

‫‪ -‬الوقت والتجويد‬

‫ الوقت واإليقاع ‪.‬‬‫ الوقت والنوم ‪.‬‬‫ نصائح للنوم الصحى‬‫‪ -‬الوقت واإلسترخاء ‪.‬‬

‫‪ -1- 3‬تعريف إدارة الوقت ‪.‬‬
‫‪ -2-3‬السمة المشتركة بين كل الناجحين‪.‬‬
‫‪ -3-3‬لماذاإدارة الوقت‪.‬‬
‫‪ -4-3‬التسويف‪.‬‬
‫‪ -5-3‬مظاهر فوضى الوقت ‪.‬‬

‫‪- 4‬خطوات إدارة الوقت ‪.‬‬
‫‪ -1-4‬تحليل الوقت‪.‬‬
‫‪ -2-4‬تخطيط الوقت‪.‬‬
‫ من معوقات التخطيط‪.‬‬‫‪ -3-4‬تنظيم الوقت‪.‬‬
‫ معوقات تنظيم الوقت‪.‬‬‫‪ -4-4‬التنفيذ‪.‬‬
‫‪ -5-4‬المتابعة‪.‬‬
‫‪ -1-1-4‬تحليل الوقت‪.‬‬

‫‪- 5‬مبادىء إدارة الوقت ‪.‬‬
‫ أوال‪ :‬المبادىء المتعلقة بتخطيط الوقت ‪.‬‬‫‪ - 1‬مبدأ تحليل الوقت ‪.‬‬
‫‪ - 2‬مبدأ التخطيط اليومى ‪.‬‬
‫‪ - 3‬مبدأ تخصيص الوقت حسب األولوية ‪.‬‬
‫‪ - 4‬مبدأ المرونة ‪.‬‬
‫‪ -‬ثانيا ‪ :‬المبادىء المتعلقة بالتنظيم ‪.‬‬

‫‪-‬‬

‫ثالثا ‪ :‬المبادىء المتعلقة بالرقابة ‪.‬‬

‫ فكر فى أهدافك وانظر فى رسالتك ‪.‬‬‫ إدارة الوقت والتوازنات الستة ‪.‬‬‫ المايسترو‬‫‪- 6‬الوقت والسعادة ‪.‬‬

‫‪- 7‬الخاتمة‬
‫‪- 8‬المراجع‬
‫‪- 9‬المؤلف‬

‫‪- 1‬المقدمة ‪:‬‬
‫بسم اهلل الرحمن الرحيم‬
‫هذا الجهد هو عبارة عن بحث فى فن إدارة الوقت ‪ .‬نتناول فى هذا العمل مجموعة من المفاهيم عن الوقت‬
‫وعالقته باإلنسان من خالل عدة أمثلة من الواقع العلمى والعملى باستخدام النظرية والتطبيق كأسلوب فعال‬
‫للتواصل مع القارىء ونبدأها بالوقت وعالقته باإلستثمار البشرى واإلقتصاد ‪.‬‬

‫اإلستثمار البشرى واإلقتصاد والوقت ‪.‬‬

‫أى اإلستثمار أفضل ‪:‬‬
‫‪ - 1‬اإلستثمار فى العملة ؟‬
‫‪ - 2‬اإلستثمار فى البترول ؟‬

‫‪3‬‬

‫‪-‬اإلستثمار فى الذهب ؟‬

‫بالرجوع للتاريخ والدراسات اإلقتصادية نجد أن أهم أنواع اإلستثمار هو اإلستثمار فى العنصر البشرى‬
‫للنهوض بمعدل النمو اإلقتصادى والعلمى والثقافى والتكنولوجى ‪ .‬كانت اليابان النموذج األمثل فى تطبيق هذا‬

‫المبدأ من النماذج العصرية ‪ ،‬حيث بدأت نهضة اليابان الحديثة بعد القنبلة الذرية فى هيروشيما ونجازاكى فى‬
‫أوائل الخمسينات‪ .‬حيث كان عليها أن تعيد بناء إقتصادها من الصفر ‪ .‬كما أنه من المعلوم أن اليابان من الدول‬
‫الفقيرة للموارد الطبيعية ‪ .‬وتعتبر األول فى العالم تصديرا للمنتجات القائمة على خام الحديد حيث تقوم‬
‫بإستيراده أوال لتغطية إحتياجاتها اإلنتاجية منه ‪ .‬واليحقق هذه المعادلة الصعبة إال مجتمع قائم على كفاءة‬
‫العنصر البشرى إدارة وإنتاج قائم على أحدث التقنيات بتفعيل نتائج األبحاث العلمية فى مجال التطوير‬
‫التكنولوجى الذى ال يتأتى إال لمجتمع تتوفر فيه كفاءات بشرية تستوعب الخطط اإلقتصادية وتنفيذها‬
‫وتطويرها واليكون ذلك إال باإلستثمار فى العنصر البشرى‪.‬‬
‫وتلتها الصين حيث خرقت قاعدة أخرى بالتغلب على الكثافة السكانية التى التتناسب ومواردها واقتصادها‬
‫وحققت أعلى معدل نمو سكانى وأعلى معدل نمو إقتصادى بتناسب خارق للقواعد اإلقتصادية ‪ .‬واليكون ذلك‬
‫إال باإلعتماد على اإلستثمار األمثل للعنصر البشرى ‪ .‬والبرامج اإلقتصادية التكون إال فى إطار خطة زمنية‬
‫مدروسة ومن هنا كانت أهمية إدارة الوقت ‪ Net-‬كأحد الجوانب الرئيسية فى التنمية البشرية ‪.‬‬

‫‪- 2‬الوقت فى حياتنا ‪.‬‬
‫أوال‪ :‬الوقت والهدف‪Net-.‬‬

‫ يجتهد العب كرة القدم فى تحديد الموقع المناسب الذى يبدأ منه تسديد الكرة نحو الهدف وقد يكلفه ذلك‬‫التحرك يمينا ويسارا ولألمام والخلف وإرسال الكرة ألحد زمالءه فى الفريق وإستالمها مرة أخرى ثم يقوم‬
‫بتسديدها عند وجود قناة مناسبة وطريق لتمر من خالله الكرة لتصل إلى المرمى ‪ ..‬حيث يجب عليه توفير‬
‫عدة عوامل للنجاح فى تسديدها أال وهى ‪ :‬زاوية الميل وزاوية اإلتجاه ومعدل الدوران والقوة الطاردة‬
‫المركزية وقوة الدفع المناسبة والمسافة بينه وبين المرمى والسرعة المناسبة والنقطة التى تبدأ عندها الكرة‬
‫فى اإلنحراف داخل الشبكة على أن تك ون بعد القائم األمامى حتى يكون اإلنحراف للداخل ‪ .‬وأن التبدأ عجلة‬
‫السقوط إال بعد القائم األمامى حتى اليكون السقوط خارج المرمى وعليه تحديد نقطة بداية التسديد من الوضع‬
‫المتحرك ‪ .‬وقد ينجح فى تحقيق ذلك كله دون اللجوء إلستخدام أدوات هندسية بفعل البرمجة الذهنية السليمة‬
‫وديناميكية التكيف العصبى بواسطة تدريباته السابقة ‪ .‬ولكن يبقى عنصر أساسى إن لم يتوفر اليتحقق الهدف‬
‫المرجو رغم توافر كل الشروط السابقة ‪ ..‬ماهو هذا العنصر ؟‬
‫ هو عنصر الوقت المناسب ‪ .‬فهو العنصر الذى إذا توافرت جميع الشروط السابقة دونه فلن ينجح فى تحقيق‬‫الهدف حيث أن هناك العديد من اإلحتماالت أال وهى ‪:‬‬
‫‪ - 1‬يمكن أن يتنبه حارث المرمى لحركة الكرة فى إتجاهه فيتمكن من إلتقاطها فى الوقت المناسب ‪.‬‬

‫‪ - 2‬يمكن أن تصطدم الكرة بأحد افراد فريقه من باب سوء التقدير ‪ .‬ومن الحياة قد تعجبك فكرة‬
‫مشروع لتقوم به وتنفذه وبأخذ رأى أحد أصدقاءك وبمنظوره تصطدم بواقع آخر يختلف‬
‫وحساباتك وقد يكون مخطئا أو أن المنظور يختلف من زاويته وتكون المحصله إحباط وتراجع‬
‫عن تحقيق الهدف ألسباب ليس لها عالقة بالواقع والتمت له بصله ‪ .‬ومن باب حسن النية‬
‫والنصيحه يحول دون تحقيق ذلك ‪ .‬وكان األفضل التنفيذ أوال أخذا بأسباب العلم والدراسة‬
‫والخبرات السابقه ثم إخباره من عدمه هو خيار اليؤثر على إتخاذ القرار المناسب ‪ .‬ومن هنا‬
‫كانت أهمية إختيار الوقت المناسب للخبر ‪.‬‬
‫‪ - 3‬ممكن أن يعوق الكرة أحد أعضاء الفريق اآلخر حيث تمكن من تحديد المسافة والزمن‬
‫المناسبين لتحقيق ذلك ‪.‬‬
‫‪ - 4‬ممكن أن يأخذ الكرة أحد أفراد الفريق اآلخر قبل التسديد ‪.‬‬
‫ وكل هذه اإلحتماالت قائم فى حال عدم توفر عنصر الوقت المناسب ‪.‬‬‫‪ -‬يمكن مشاهدته من خالل هذا الرابط ‪Net-‬‬

‫ثانيا ‪ :‬من أنت ؟‬
‫للوقت من المظاهر الكثير فى حياتنا بل إنه هو الحياة نفسها وسوف‬
‫نستعرض بعض هذا المظاهر ونتناولها بمفاهيم مختلفه للتوضيح‬
‫والشعور بمدى فعالية الوقت فى التأثير السلبى على كثير من‬
‫المتغيرات فى حياتنا فى غياب تلك المفاهيم فى إدارة الوقت ‪.‬‬
‫اليفوتنا فى تعريف إدارة الوقت ‪ Net-‬أن نسأل أنفسنا ماعالقتنا‬
‫بالوقت‬
‫فاإلنسان ماهو إال مسافة على خط الزمن لها بداية ونهاية وتلك‬
‫المسافة المحصورة بين نقطة البداية ونقطة النهاية هى الجزء‬
‫الممثل لعمر اإلنسان على خط الزمن ‪ .‬واليتأثر خط الزمن بنقطة‬
‫البداية ونقطة النهاية ألى مخلوق عليه ‪ .‬فخط الزمن ممدود قبل‬
‫الخلق جميعا وبعد الخلق جميعا ‪ .‬يظهر هنا مفهوم إدارة الوقت بالنسبة لإلنسان فى المسموح له على خط الزمن ‪.‬‬

‫ثالثا ‪ :‬ماعمرك ؟‬
‫وطالما يمكن تمثيل أى مخلوق على خط الزمن بنقطة بداية‬
‫ونقطة نهاية ‪ .‬يمكن تمثيله أيضا على ورق النتيجة اليومية‬
‫للتاريخ باليوم والشهر والسنة ‪ ..‬فلو تخيلنا مثال نتيجة‬
‫لحساب مائة عام ‪ ،‬فيمكنك اإلحتفاظ بورقة تاريخ الميالد‬
‫وورقة تاريخ الوفاة ‪ .‬فى حال علم الفترة الزمنية على خط‬
‫الزمن ‪ ،‬وبالتالى يمكن تحديدها بالسنوات ‪ ،‬كما يمكن حسابها‬
‫بالشهور ‪ ،‬ويمكن حسابها بالساعات ‪ ،‬كما يمكن حساب عمر‬
‫اإلنسان بالدقائق أيضا ‪ .‬تختلف تلك الحسابات من فرد إلى‬
‫آخر ومن مجتمع إلى آخر على حساب تقديرهم لقيمة الوقت ‪..‬‬
‫ففى المجتمعات المتقدمة تجد أن الحسابات بالدقيقة بل‬
‫وبالثانية ‪ ،‬أما فى مجتمعات الدول النامية فتجد أن الوقت‬
‫مفتوح ‪ ،‬فعلى سبيل المثال ‪ :‬ألخذ ميعاد من حريص على‬
‫قضاء حاجته من آخر ال يعير للوقت إهتمام يقول فى تحديد‬
‫الميعاد بعد صالة الظهر مثال ‪ ..‬وهذا يعنى أنه يمكن أن يكون‬
‫عصرا ويمكن أن يكون فى صالة المغرب ويمكن أن يكون بعد‬
‫العشاء أو فى صالة الفجر المهم أنه قبل صالة ظهر اليوم‬
‫الذى يليه ‪ ،‬ولحرص طالب الميعاد يؤكد عليه أننى سأنتظرك‬
‫من الثانية عشر والنصف ظهرا إلى الثالثة عصرا فإن لم تأتى‬
‫فى الثامنة مساءا سأنصرف فى العاشرة ليال وهذا مظهر مجازى من مظاهر قيمة الوقت وأثره بمفاهيم تختلف‬
‫بإختالف الثقافات ‪ ،‬مع العلم أن الصالة كانت على المؤمنين كتابا موقوتا ‪ ،‬أى فى وقت محدد لتعليم النظام والدقة ‪،‬‬
‫وهذا على سبيل المثال ال الحصر هناك األمثلة اإليجابية والسلبية فى كل المجتمعات تقريبا ولكن تتفاوت النسب ‪..‬‬

‫يمكن مشاهدة فيديو القطار السريع من خالل هذا الرابط أيضا‪Net-‬‬

‫ بمشاهدة فيديو القطار السريع‪ Net-‬تلحظ أن صاحب الفكرة يبحث عن طريقة ليختزل بها فترة نزول وركوب‬‫الركاب من وإلى القطار إستثمارا للوقت ‪ ،‬وهو إبتكار الغرض منه إدارة الوقت بطريقة أفضل بحثا عن المثالية‬
‫الموضوعية من خالل التقنيات الحديثة ‪ ،‬حيث يمكن للراكب الصعود إلى القطار والهبوط منه وهو فى وضع‬
‫الحركة ‪ .‬وهو مايتنافى مع العقل والمنطق ولكنه اليتنافى مع العلم ‪ .‬حيث صمم القطار بحيث يكون مركب‬
‫عليه عربة علوية لصعود ونزول الركاب منها وهذه العربة وسيط بين القطار ومحطة الوصول ‪ ،‬حيث تنفصل‬
‫عن القطار عند المحطة على قضيبين صمما خصيصا إلنفصالها فى سهولة تماما أمام محطة الركاب العلوية ‪.‬‬
‫لتنزيل من فيها من ركاب وتحميل ركاب جدد والقطار فى وضع السير منفصال أو ملتحما بالعربة حسب حال‬
‫العربة سواء كانت بعد التحميل أو للتنزيل ‪ .‬وهكذا ويمكن مشاهدة الفيديو للتحقق من ذلك ‪ .‬وهذا المثال‬
‫للمقارنة بين آليات إدارة الوقت فى كل من المجتمعات النامية والمجتمعات فى الدول المتقدمة ‪ .‬يمكن متابعة‬
‫هذا الفيديو لمزيد من التفاصيل ‪.‬‬

‫رابعا ‪ :‬الوقت والخلق‬

‫الوقت والخلق فيديو‬
‫عنما سئل فضيلة الشيخ ‪/‬‬
‫محمد متولى الشعراوى عن‬
‫قصر عمر اإلنسان ؟ فأجاب‬
‫دا لو كان له عمر ‪.! .NET-‬‬
‫لقصر المدة مهما طالت‬
‫مقارنة بحياة اآلخرة ‪ ،‬إستنادا على قاعدة عدم جواز أن يكون الخادم أطول عمرا من المخدوم ‪ ..‬وضرب فى ذلك مثال‬
‫باإلنسان كمخدوم والشمس كخادم لإلنسان ‪ ،‬حيث أن الشمس نفعت أجيال من البشر بدأوا وانتهوا وهى مازالت تعطى‬
‫‪ ..‬وهى بمث ابة خادم لبنى البشر ‪ ،‬وهذا مؤشر على أن البشر كمخدوم خلق لمهمة أخرى وحياة أبديه تحدد من حيث‬
‫التصنيف جنة ونار بعمل إبن آدم ‪..‬‬
‫بنص حديث المصطفى صلى اهلل عليه وسلم حيث قال ‪:‬‬
‫" كل إبن آدم يدخل الجنة إال من أبى‪ ،‬قالوا ومن يأبى يارسول اهلل ‪ ،‬قال من أطاعنى دخل الجنة ومن عصانى فقد أبى‬
‫"‪.‬‬
‫أو كما قال عليه الصالة والسالم ‪.‬‬
‫وهو مفهوم آخر للعالقة بين اإلنسان والوقت قياسا على قاعدة المخدوم والخادم كمخلوقات للخالق عز وجل ‪ ..‬لليقين‬
‫بالحياة األخرى والتى تختلف من حيث الوقت كفترة زمنية غير محدودة مقارنة بفترة اإلختبار المحدودة وهى الحياة‬
‫الدنيا ‪.‬‬

‫خامسا ‪ :‬الوقت والدورة العمرية لإلنسان ‪.‬‬
‫يبدأ حساب وقت اإلنسان على خط الزمن من تاريخ ميالده وبنتهى‬
‫بالوفاة ‪ ،‬مرورا بمراحل النمو بداية من فترة الرضاعة ثم الطفولة‬
‫ثم الصبيانية ثم الشباب ثم الرجولة والرشد ثم الكهولة ثم ينتهى‬
‫عمر الفرد ‪ ..‬ولكن ال أحد يشذ عن هذه القاعدة من المعمرين ‪،‬‬
‫وقيمة الوقت تختلف بإختالف المرحلة العمرية للفرد بإختالف‬

‫مدى وعيه وإدراكه وخبراته وتجاربه وثقافته وعلمه فى كل مرحلة من تلك المراحل ‪.‬‬

‫سادسا ‪ :‬الوقت والساعة ‪.‬‬
‫الميالد وبداية العد التنازلى‬

‫حياة اإلنسان ماهى إال‬

‫دورة زمنية محسوبة‬
‫‪ NET‬من وجوده جنين‬‫فى بطن أمه وإنتهاء‬
‫بوفاته كهال ‪ ..‬ويبدأ العد‬
‫التنازلى عند ميالده خصما من العمر اإلفتراضى له سواء كان مائة عام أو عشرون عاما ‪ ..‬ويختلف إدراك الفرد‬
‫ألهمية الوقت من فرد آلخر حسب ثقافته وتعليمه وخبرنه فى الحياة وتجاربه الخاصة التى تتباين من شخص آلخر ‪.‬‬
‫لكى يدير المرء حياته ‪ ،‬بحيث يكون هناك توازن فى األداء بين واجباته ومستحقاته وبين نفسه وأهله وعالقاته من‬
‫جانب ومن جانب آخر رغبته فى تحقيق أهدافه وإنجازاته ‪ .‬البد له من أن يدير وقته بطريقة سليمة ‪ .‬مضت ساعة =‬
‫العمر نقص بمقدار ساعة ‪ .‬ومالساعة التى نستعملها إال أداة لحساب الوقت ‪.‬‬

‫ع ُمرِهِ فيما أفناهُ‬
‫ن أربع ٍ عنْ ُ‬
‫هلل صلى اهللُ علي ِه وسلمَ‪" :‬ال تزو ُل قَ َدمَا عَبْ ٍد يو َم القيام ِة حتى يُسأ َل ع ْ‬
‫فق ْد قالَ رسو ُل ا ِ‬
‫ن أخذهُ وفيما أنْفَ َقهُ وعنْ عِل ِمهِ ماذا عَ ِم َل بهِ"‬
‫ن أيْ َ‬
‫ن جسدِه فيما أبْال ُه وعنْ مالهِ مِ ْ‬
‫وع ْ‬

‫دقات قلب املرء قائةل هل إن احلياة دقائق وثواىن‬

‫سابعا ‪ :‬الوقت بالحساب فى عمر اإلنسان ‪ ..‬يمكن‬
‫توضيح العالقة بين الفترة الزمنية للحياة الدنيا والفترة الزمنية للدار‬
‫اآلخرة بالعالقة الموضحة وهى أن أى رقم مهما زادت قيمته مرفوعه‬
‫ألى أس مهما زادت قيمته مقسوم على ما النهاية تكون النتيجة‬
‫تساوى‬
‫صفر‬
‫الحياة الدنيا ممثلة فى الرقم وليكن = ‪1000.000.000.000‬‬
‫الحياة اآلخرة ( الخلود ) ممثلة فى الرمز ماالنهاية = ∞‬

‫ون}‬
‫ون اح ِس ايسهاا او ُ ُْه ِِف اما ْاش اَتا ْت أان ُف ُسهُ ْم خ ِ ُااِل ا‬
‫{ اَل ي ْاس ام ُع ا‬
‫(‪ )201‬سورة األنبياء‬
‫ثامنا ‪ :‬الوقت و اإلقتصاد ‪:‬‬
‫الشك أن للوقت عالقة وثيقة بالمتغيرات‬
‫اإلقتصادية على مدار العام والعامين وأى‬
‫خطة زمنية لتحقيق أى برنامج إقتصادى ‪.‬‬
‫كما أن له عالقة بحساب اإلنتاجية ألى آلة‬
‫أو معدة أو مصنع أو عاملين أو لحساب أى‬
‫أداء آلى عامل ‪ ،‬ونسوق فيما يلى بعض‬
‫األمثلة على سبيل المثال ال الحصر فى‬
‫مجال المعامالت الورقية أو النقدية وتأثير‬
‫الوقت عليها بطريقة مباشرة بغض النظر‬
‫عن طبيعة النشاط ‪.‬‬

‫نتناول فى ذلك ‪:‬‬
‫‪ - 1‬الوقت وتبادل العمالت‬
‫‪ - 2‬الوقت واألوراق المالية ‪.‬‬
‫‪ - 3‬الوقت واإلدخار ‪.‬‬

‫‪-2‬‬

‫الوقت وتبادل العمالت‬

‫فى حال وجود كشف بأسعار تبادل العمالت كامل التفاصيل لكل عمالت الدول كما فى الكشف المبين أعاله خانة لعلم‬
‫الدولة ثم خانة إلسم العملة الخاصة بتلك الدولة ثم خانة للرمز ثم خانة لسعر الشراء ثم خانة لسعر البيع ثم خانة‬
‫للتحويالت سعر الشراء ثم خانة للتحويالت سعر البيع ‪ ،‬يكون الكشف فى هذه الحالة مستوفى لجميع الشروط المطلوبة‬
‫لخدمة العميل وإلتمام عملية تبادل العمالت أو التحويالت على حد سواء إال أنه بتوفر كل هذه الشروط التكتمل صالحية‬
‫هذا الكشف ‪ ..‬لماذا لم تكتمل صالحية هذا الكشف ؟‬
‫لغياب عنصر أساسى التكتمل صالحية هذا الكشف بدونه أال وهو الوقت والتاريخ ‪ ..‬فلم يحدد على هذا الكشف الوقت‬
‫والتاريخ لهذه األسعار ‪ ،‬فال نعلم إن كانت لتبادالت اليوم أم األمس ألم من سنة ماضية ‪ ..‬فيجب على من يقوم بعملية‬
‫التبادل أن يحاط علما بسعر التبادل اآلن ‪ .‬حال الشرء أو البيع ‪ .‬ومن هنا كانت أهمية عنصر الوقت فى عملية تبادل‬
‫العمالت ‪ .‬حيث أن العالقة بين أسعار تلك العمالت متغيره على مدار اليوم والساعة ‪ .‬فيمكن للعميل أن يخسر خسائر‬
‫فادحة ‪ ،‬إن لم يتحقق من السعر الحالى أو اآلنى إن جاز التعبير ‪ ،‬كما يمكن له أن يحقق مكاسب عظيمة من وراء ذلك ‪.‬‬

‫‪2‬‬

‫الوقت واألوراق الماية ‪.‬‬‫يتخذ النظام والتصميمات واألدوات والوسائل‬
‫داخل البورصة طابع متميز وخاص يتالءم‬
‫والغرض منها وطبيعة النشاط داخل البورصة‬
‫لكى يستطيع العميل متابعة المتغيرات فى أسعار‬
‫األسهم أوال بأول وبالسرعة المناسبة التى‬
‫تمكنه من إتخاذ القرار المناسب بالبيع أو‬
‫الشراء ‪.‬‬
‫مرتكزا على المعلومات التى قام بجمعها فى‬
‫نفس الوقت وفى نفس المكان عن تغير األحوال‬
‫فى سعر البيع وسعر الشراء لكل نوع من أنواع‬
‫األسهم التى يقوم بالتعامل فيها ويبدو ذلك‬
‫واضحا فى عدد شاشات عرض الحاسبات‬
‫اإللكترونية وتوزيعها فى المكان وإرتفاعها‬
‫وترتيبها وانتشارها فى كل مكان ‪.‬‬
‫كما يبدو فى وسائل اإلتصال داخل البورصة‬
‫السمعية والبصرية والكتابية وشاشات عرض‬
‫منحنى الصعود والهبوط لألسهم ‪ ،‬كل هذه‬
‫المظاهر تقف إحتراما وتقديرا وإجالال لعنصر‬
‫الوقت فى هذا المكان ‪.‬‬
‫وذلك لخطورة إتخاذ القرار الخطأ واليمكن‬
‫لعقارب الساعة أن ترجع إلى الخلف ‪ ،‬أو أن‬
‫يتخذ القرار السليم فى التوقيت الخطأ ‪ ،‬وأيضا‬
‫عقارب الساعة لن تعود إلى الخلف ‪.‬‬
‫ففى هذا المكان أيضا يمكن للعميل أن يشهر إفالسه بقرار خاطىء كما يمكن له أن يحقق أرباحا طائلة بقرار‬
‫سليم ‪ ،‬وكالهما ي عتمد على عنصر الوقت ‪ ،‬وهذا مفهوم آخر فى مكان آخر ألثر الوقت فى محور من محاور‬
‫إقتصاديات الشعوب ‪.‬‬

‫‪3‬‬

‫الوقت واإلدخار ‪.‬‬‫يمكنك أن تدخر المال ولكن اليمكنك اإلحتفاظ بقيمته حيث أنه ةبمرور‬
‫الوقت تختلف قيمة المبلغ المدخر لتصبح أقل مما كانت عليه من سنة‬
‫ماضية وإن زاد فى العدد إال أنه نقص فى القيمة ‪ .‬كيف يكون ذلك ‪ .‬؟‬

‫ بالفرض أنه يمكن شراء برتقاتين من حجم معين بسعر جنيها واحدا هذا‬‫العام وهذا اليوم ‪ ،‬كم عدد البرتقال من نفس الحجم الذى يمكن أن أشتريه‬
‫بعد خمسة أعوام ؟‬

‫ قد يكون قشر البرتقالتين بطبيعة الحال نتيجة التغيرات فى قيم السلع‬‫وأسعارها نتيجة اإلرتفاع فى األسعار وهو من غير المأخوذ فى اإلعتبار‬
‫عند هؤالء الذين يعتمدون على اإلدخار فى أوعيتهم الخاصة دون اللجوء‬
‫إلى مكاتب البريد أو صناديق التوفير بأنواعها ‪ ،‬حيث توفر للمدخر فائدة سنوية تعتبر إلى حد ما لخلق نوع من‬
‫التوازن بين التغير فى قيمة النقود مقارنة بأسعار السلع الحالية والمستقبلية وقيمتها بعد عدة سنوات من‬
‫اإلدخار ‪.‬‬

‫ حيث يعتبر المدخر شريكا للمؤسسة التى يدخر عندها فى إستثماراتها بنقوده التى‬‫يدخرها ‪ ،‬مقابل أن تؤمن له فائ دة ثابتة سنوية على أن تتحمل تلك المؤسسات إمتصاص‬
‫الترددات فى تغير قيم النقود صعودا وهبوطا وفق حال السوق وأسعار الصرف وخالفه ‪،‬‬
‫من تبعات تنأى بالمدخر بعيدا عنها ‪.‬‬

‫ وتحدث تلك التغيرات دون حول من المدخر وال قوة بالنسبة له إال أنه عنصر الوقت ال أكثر وال أقل ‪ .‬فهناك‬‫سياسات وحسابات يوميه وشهرية وسنوية من قبل المؤسسات النقدية لرصد حركة قيمة النقد خالل تغير الوقت‬
‫ومروره باللحظة واليوم وهكذا تالفيا لمخاطره ‪ .‬وهذا مفهوم آخر للوقت فى حياتنا وأثره عليها ‪.‬‬

‫تاسعا ‪ :‬الوقت صياد ‪.‬‬
‫يبحث الطائر عن غذاءه بنظره من مسافات بعيدة‬
‫وإرتفاعات عالية يتحسسه فى األماكن المحتمل وجوده بها‬
‫وهو فى وضع الحركة أو الطيران ‪ ،‬إلى أن تقع عينه على‬
‫المطلوب فيهبط عليه ليلتقطه عائدا بكامل الحرية إلى‬
‫مسكنه ليطعم أفراخه الصغار ‪ .‬وبوجود الغذاء فى هذا‬
‫المكان يكون قد فتح قناة للذهاب والعودة ترددا عليه إن‬
‫أمنه على نفسه ووفر له الغذاء المطلوب قضاءا إلحتاجاته‬
‫‪.‬‬
‫فى الوقت الذى تقوم فيه الكثير من الطيور بهذا العمل‬
‫بحثا عن الغذاء فى هذا المكان وفى أماكن كثيرة أخرى ‪.‬‬
‫وتقتصر الميزة فى هذا المكان على سهولة الخدمة واألمان فى نفس الوقت ‪ .‬إذا توفرت هذه العناصر فى بيئات‬
‫صناعية وليست طبيعية فسوف تؤتى نفس الثمار أيضا ‪.‬‬

‫أما إذا كانت تلك البيئة الصناعية مدججة بجميع أدوات الصيد‬
‫فيمكن أن تنجح فى المرة األولى ولكن قلما تنجح نفس‬
‫الطريقة فى كل مرة حيث أن الطيور تالحظ وتقرر حفاظا على‬
‫حياتها بعد ذلك ‪.‬‬
‫وإن كان والبد فالبد من توفر أهم العناصر للنجاح فى الصيد‬
‫أال وهو الوقت المناسب والسرعة التى تعتمد أيضا على الوقت‬
‫فهى تساوى المسافة مقسومة على الزمن ‪ ،‬أى أن الوقت أحد‬
‫المحددات الرئيسية للسرعة ‪ .‬أى أنه فى حالة الصيد البد من توفير الخدمة المناسبة إلستجالب الطائر فى‬
‫الوقت المناسب ثم إصطياده بالسرعة المناسبة ‪ .‬والغرض من السرعة المناسبة فى هذه الحالة هو تشتيت ذهن‬
‫الفريسة حتى التتمكن من إدارة الوقت فى تلك اللحظة ‪ .‬فيكون الفوز لألفضل إدارة للوقت ‪.‬‬

‫ بمنظور آخر فى التعامل مع بنى اإلنسان مع األخذ فى اإلعتبار فرضية رغبة الصياد فى اإلنتفاع من الفرد‬‫الهدف ألكثر من مرة ‪ .‬لتوضيح هذا المنظور نسوق مثال لطعم هو عبارة عن مساحة ال تتعدى ‪ 21‬سم فى ‪ 6‬سم‬
‫على صفحة من صفحات اإلنترنت مستغلة للتسويق والدعاية لمنتجات شركة من الشركات فى موقع من مواقع‬
‫اإلنترنت ‪ ،‬ومن المفترض أن تتوفر فى هذه المساحة الصغيرة كل اإلحتياجات التى قد يحتاجها أو يتطلع إليها‬
‫العميل ‪.‬‬

‫‪ -‬ويمكنك مالحظة ذلك فى الشكل التالى ‪:‬‬

‫حيث قمت بوضع دوائر على النقاط والمحاور التى تهم العميل والموجودة فى هذه المساحة حيث أنها تتكون من ‪21‬‬
‫عنصر ممثلة فى التالى ‪:‬‬

‫م‬
‫‪2‬‬
‫‪1‬‬
‫‪3‬‬
‫‪4‬‬
‫‪5‬‬
‫‪6‬‬
‫‪1‬‬
‫‪8‬‬
‫‪9‬‬

‫البيان‬
‫الدولة‬
‫الشركة‬
‫المنتجون‬
‫الموزعون‬
‫تجار الجملة‬
‫شرط التسليم‬
‫نسبة الفرز واإلختبار قبل الشحن‬
‫إسم الصنف‬
‫الحد األدنى لكمية الشراء بهذا السعر‬

‫م‬
‫‪21‬‬
‫‪22‬‬
‫‪21‬‬
‫‪23‬‬
‫‪24‬‬
‫‪25‬‬
‫‪26‬‬
‫‪21‬‬
‫‪28‬‬

‫البيان‬
‫سعر الوحدة‬
‫صورة الصنف‬
‫عدد الموردين من نفس الصنف‬
‫البريد المباشر للمورد‬
‫التواصل من خالل الشات‬
‫معلومات اإلتصال‬
‫الفيديو‬
‫مغلق‬

‫تغطى هذه العناصر اإلجابة على كل األسئلة التى يحتاجها العميل فى أقل وقت ممكن وبمعلومية أن العميل‬
‫يفاضل بين آالف المواقع وآالف المساحات بحثا عن طلبه على الرقعة األرضية من خالل شبكة اإلنترنت‬
‫ومثله آالف العمالء تكمن المهارة هنا فى جذب أكبر عدد ممكن فى أقل وقت ممكن وفى أى وقت ممكن ‪..‬‬
‫وبالنظر إلى الخريطة التالية يمكنك معرفة أهمية أهمية عنصر الوقت فى العالقة بين المنتج والعميل من‬
‫خالل حلقة الوصل المتمثلة فى تلك المساحة الصغيرة ‪:‬‬

‫توضح هذه الخريطة شبكات التواصل على الكرة األرضية‬
‫وأهمها شبكة اإلنترنت والتى يتفاعل من خاللها العنصر‬
‫البشرى تواصال لقضاء إحتياجاته المعلوماتية توفيرا للوقت ‪.‬‬
‫من هنا تبدو أهمية تلك المساحة الصغيرة من خالل محركات‬
‫البحث يأخذ العميل لقطته الذهنية التى يبنى عليها قرار‬
‫اإلستمرارية فى التواصل والمتابعة من عدمه حيث المعاملة‬
‫تكاد أن تكون على الطاير ‪.‬‬

‫عاشرا ‪ :‬الوقت والحركة‬

‫ اليوجد جسم متحرك اليخضع لقوانين الحركة ‪Net-‬‬‫وغاليا كل قوانين الحركة يوجد بها عنصر الوقت أو‬
‫الزمن بطريقة مباشرة أو غير مباشرة ‪ ،‬فمثال قانون‬
‫السرعة كماهو مبين فى المعادلة أعاله أنها تساوى‬
‫المسافة مقسومة على الزمـــن فهو من العناصر‬
‫األساسية فى القانون وبغيره اليصح حساب السرعة ‪.‬‬

‫ أيضا الطاقة تساوى الكتلة مضروبة فى السرعة‬‫والزمن ضمنى فى السرعة فأيضا اليصح حساب‬
‫الطاقة دون حساب الزمن ‪.‬‬

‫ ثم يأتى المفهوم المزدوج للمادة واإلشعاع للدكتور ‪/‬على مشرفة‬‫العالم المصرى المعروف ليثبت أن المادة تتحول إلى إشعاع إذا‬
‫بلغت سرعتها سرعة اإلشعاع ‪ ..‬أى أن السرعة تؤثر فى حال‬
‫الكتلة والزمن أساسى لحساب السرعة أى أن الزمن له دور مباشر‬
‫فى تكوين الكتلة وحفاظها على صورتها ‪.‬‬

‫ فلك أن تتخيل أن الكرسى يتحول إلى إشعاع إذا‬‫مابلغت سرعته سرعة اإلشعاع ‪.‬‬

‫ الفيمتو ثانية (باإلنكليزية )‪: Femtosecond‬هو جزء من‬‫مليون مليار جزء من الثانية أي (عشرة مرفوعة للقوة ‪ )25-‬والنسبة‬
‫بين الثانية والفيمتو ثانية هي النسبة بين الثانية و‪ 31‬مليون سنة‪.‬‬
‫واول استخدام عملى لهذه الوحدة كان ابتكار نظام تصوير من قبل العالم‬
‫المصري األمريكي أحمد زويل يرصد حركة الجزيئات عند نشوئها‬
‫وعند التحام بعضها ببعض والوحدة الزمنية التي تلتقط فيها هذه‬
‫الصورة هي الفيمتو ثانية‪ ،‬وذلك حينما أراد أن يصور بالضبط ما‬
‫يحصل خالل التفاعالت الكيميائية وقد كان هذا الشئ مستحيال قبال ألن هذه التفاعالت تحدث بسرعة كبيرة جداً‬
‫وعند تسليط الضوء على هذه التفاعالت يسبب الضوء تشتت اإللكترونات ‪ Net-‬فال يمكن حينها تصوير تفكك‬
‫الرواب ط بين المركبات أو إعادة ترابطها معا ولكن د أحمد زويل تمكن من تسليط أشعة الليزر على التفاعالت‬
‫وتصويرها بكاميرات دقيقة تمكنت من التقاط ما يحدث في جزء من مليون مليار جزء من الثانية‪.‬‬

‫حركة إلكترون الذرة –‪Net-Vedio‬‬
‫ يتوقف تعادل شحنة الذرة على حركة اإللكترونات ‪ IN-‬حول نواة الذرة بالسرعة القائمة على حساب المسافة‬‫والزمن مهما كانت تلك المسافة ومهما تصاغرت الفترة الزمنية ‪ .‬فكما أن للزمن تأثير مباشر على حفاظ المادة‬
‫على كيانها حيث العالقة المزدوجة للطاقة والمادة للدكتور‪ /‬على مشرفة ‪ ،‬فأيضا للزمن تأثيره المباشر على‬
‫إحتفاظ الذرة بكتلتها متعادلى الشحنة ‪ ،‬بالحساب وبقوانين الحركة مهما تصاغرت تلك الكتلة ‪.‬‬

‫ تكوين المادة رجوعا على نظرية الدكتور‪ /‬على مشرفة من ناحية ‪ ..‬وإستنادا إلى أن كل المواد تتكون من جزيئات‬‫تختلف من حيث التكوين الذرى لها لتختلف فى خواص المادة الخاصة بكل منها ‪ .‬وبالتالى فإن للزمن عامل‬
‫أساسى فى إحتفاظ المواد بخواصها أيضا ‪.‬‬

‫ ال يفوتنا فى هذا المقام أن ال نغفل عن أننا فى كون متحرك وحياته فى الحركة ‪ Net-‬وتدميره فى‬‫السكون ‪ ..‬فكل الكون بمافيه من جمادات إن لم تتحرك لكونها على متحرك مثل الجبال واألرض‬
‫فهى أيضا متحرك فى تكوينها الذرى للجزيئات حيث إلكترونات الذرة كما فى الجدول الدورى‬
‫لجميع أنواع المادة من صلبة وسائلة وغازية التى التكل ( سبحان اهلل العظيم ) ‪.‬‬

‫حادى عشر‪ :‬الوقت فى الشرع ‪:‬‬
‫‪-1‬الربط بين إسم يوم القيامة والساعة فى القرآن ‪:‬‬
‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‪-‬‬

‫حمِلُونَ‬
‫سرَتَنَا عَلَى مَا َفرَطْنَا فِيهَا وَهُمْ يَ ْ‬
‫عةُ بَغْ َتةً قَالُواْ يَا حَ ْ‬
‫سرَ الَذِينَ كَذَبُواْ بِلِقَاء الّلهِ حَتَى إِذَا جَاء ْتهُمُ السَا َ‬
‫{قَدْ خَ ِ‬
‫ظهُورِهِمْ أَالَ سَاء مَا َي ِزرُونَ} (‪ )31‬سورة األنعام‬
‫َأ ْوزَارَهُمْ عَلَى ُ‬
‫عةُ أَغَ ْيرَ الّلهِ تَدْعُونَ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ} (‪ )44‬سورة األنعام‬
‫{ ُقلْ َأرَأَيْتُكُم إِنْ أَتَاكُمْ عَذَابُ اللّهِ َأوْ أَتَتْكُمُ السَا َ‬
‫سمَاوَاتِ وَاألَرْضِ‬
‫عةِ أَيَانَ ُمرْسَاهَا ُقلْ إِ َنمَا عِ ْل ُمهَا عِندَ رَبِي َال يُجَلِيهَا ِلوَقْ ِتهَا إِالَ ُهوَ ثَقُلَتْ فِي ال َ‬
‫{يَسْأَلُونَكَ عَنِ السَا َ‬
‫َال تَأْتِيكُمْ إِالَ بَغْ َتةً يَسْأَلُونَكَ كَأَنَكَ حَفِيٌ عَ ْنهَا ُقلْ إِ َنمَا عِ ْل ُمهَا عِندَ اللّهِ وَلَكِنَ أَكْ َثرَ النَاسِ َال يَعْ َلمُونَ} (‪ )181‬سورة‬
‫األعراف‬
‫عةُ بَغْ َتةً وَهُمْ َال يَشْ ُعرُونَ} (‪ )141‬سورة يوسف‬
‫{أَفَ َأمِنُواْ أَن تَأْتِ َيهُمْ غَاشِ َيةٌ مِنْ عَذَابِ الّلهِ َأوْ تَأْتِ َيهُمُ السَا َ‬
‫جمِيلَ} (‪ )85‬سورة‬
‫عةَ آلتِ َيةٌ فَاصْفَحِ الصَفْحَ الْ َ‬
‫سمَاوَاتِ وَا َألرْضَ َومَا بَيْ َن ُهمَا إِالَ بِالْحَقِ وَإِنَ السَا َ‬
‫{ َومَا خَلَقْنَا ال َ‬
‫الحجر‬
‫صرِ َأوْ ُهوَ أَ ْقرَبُ إِنَ الّلهَ عَلَى ُكلِ شَيْءٍ قَدِيرٌ} (‪)11‬‬
‫عةِ إِالَ كَلَمْحِ الْبَ َ‬
‫سمَاوَاتِ وَا َألرْضِ َومَا َأ ْمرُ السَا َ‬
‫{وَلِّلهِ غَيْبُ ال َ‬
‫سورة النحل‬
‫عةَ لَا رَيْبَ فِيهَا إِذْ يَتَنَازَعُونَ بَيْ َنهُمْ َأ ْمرَهُمْ فَقَالُوا ابْنُوا‬
‫{وَكَذَلِكَ أَعْ َثرْنَا عَلَ ْيهِمْ لِيَعْ َلمُوا أَنَ وَعْدَ اللَهِ حَقٌ وَأَنَ السَا َ‬
‫عَلَ ْيهِم بُنْيَانًا رَ ُبهُمْ أَعْلَمُ ِبهِمْ قَالَ الَذِينَ غَلَبُوا عَلَى َأ ْمرِهِمْ لَنَتَخِذَنَ عَلَ ْيهِم مَسْجِدًا} (‪ )21‬سورة الكهف‬
‫عةَ قَا ِئ َمةً وَلَئِن رُدِدتُ إِلَى رَبِي لَأَجِدَنَ خَ ْيرًا مِ ْنهَا مُنقَلَبًا} (‪ )36‬سورة الكهف‬
‫{ َومَا أَظُنُ السَا َ‬
‫عةَ فَسَيَعْ َلمُونَ مَنْ‬
‫حمَنُ مَدًا حَتَى إِذَا رََأوْا مَا يُوعَدُونَ ِإمَا الْعَذَابَ وَإِمَا السَا َ‬
‫{ ُقلْ مَن كَانَ فِي الضَلَا َلةِ فَلْ َيمْدُدْ لَهُ الرَ ْ‬
‫شرٌ مَكَانًا وَأَضْعَفُ جُندًا} (‪ )15‬سورة مريم‬
‫ُهوَ َ‬
‫جزَى ُكلُ نَ ْفسٍ ِبمَا تَسْعَى} (‪ )15‬سورة طـه‬
‫عةَ ءاَتِ َيةٌ أَكَادُ أُخْفِيهَا لِتُ ْ‬
‫{إِنَ السَا َ‬
‫عةِ مُشْفِقُونَ} (‪ )44‬سورة األنبياء‬
‫شوْنَ رَ َبهُم ِبالْغَيْبِ وَهُم مِنَ السَا َ‬
‫{الَذِينَ يَخْ َ‬
‫عةِ شَيْءٌ عَظِيمٌ} (‪ )1‬سورة الحـج‬
‫{يَا أَ ُيهَا النَاسُ اتَقُوا رَبَكُمْ إِنَ زَ ْلزَ َلةَ السَا َ‬
‫عةَ آتِ َيةٌ لَا رَيْبَ فِيهَا وَأَنَ الَلهَ يَبْعَثُ مَن فِي الْقُبُورِ} (‪ )1‬سورة الحـج‬
‫{وَأَنَ السَا َ‬
‫عةُ بَغْ َتةً َأوْ يَأْتِ َيهُمْ عَذَابُ َيوْمٍ عَقِيمٍ} (‪ )55‬سورة الحـج‬
‫{وَلَا َيزَالُ الَذِينَ كَ َفرُوا فِي ِمرْ َيةٍ مِ ْنهُ حَتَى تَأْتِ َيهُمُ السَا َ‬
‫عةِ سَعِيرًا} (‪ )11‬سورة الفرقان‬
‫عةِ وَأَعْتَدْنَا ِلمَن كَذَبَ بِالسَا َ‬
‫{ َبلْ كَذَبُوا بِالسَا َ‬
‫ج ِرمُونَ} (‪ )12‬سورة الروم‬
‫عةُ يُبْ ِلسُ ا ْلمُ ْ‬
‫{وَ َيوْمَ تَقُومُ السَا َ‬
‫عةُ َي ْومَئِذٍ يَتَ َفرَقُونَ} (‪ )14‬سورة الروم‬
‫{وَ َيوْمَ تَقُومُ السَا َ‬
‫عةٍ كَذَلِكَ كَانُوا ُيؤْفَكُونَ} (‪ )55‬سورة الروم‬
‫ج ِرمُونَ مَا لَبِثُوا غَ ْيرَ سَا َ‬
‫عةُ يُقْسِمُ ا ْلمُ ْ‬
‫{وَ َيوْمَ تَقُومُ السَا َ‬
‫عةِ وَيُ َن ِزلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الَْأرْحَامِ َومَا تَ ْدرِي نَ ْفسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا َومَا تَ ْدرِي نَ ْفسٌ‬
‫{إِنَ الَلهَ عِندَهُ عِلْمُ السَا َ‬
‫بِأَيِ َأرْضٍ َتمُوتُ إِنَ اللَهَ عَلِيمٌ خَبِي ٌر} (‪ )34‬سورة لقمان‬
‫عةَ تَكُونُ َقرِيبًا} (‪ )63‬سورة األحزاب‬
‫عةِ ُقلْ إِ َنمَا عِ ْل ُمهَا عِندَ اللَهِ َومَا يُ ْدرِيكَ لَ َعلَ السَا َ‬
‫{يَسْأَلُكَ النَاسُ عَنِ السَا َ‬
‫سمَاوَاتِ وَلَا‬
‫عةُ ُقلْ بَلَى َورَبِي لَتَأْتِيَنَكُمْ عَالِمِ الْغَيْبِ لَا يَ ْعزُبُ عَ ْنهُ مِثْقَالُ َذرَةٍ فِي ال َ‬
‫{وَقَالَ الَذِينَ كَ َفرُوا لَا تَأْتِينَا السَا َ‬
‫فِي الْ َأرْضِ وَلَا أَصْغَرُ مِن ذَلِكَ وَلَا أَكْ َبرُ إِلَا فِي كِتَابٍ مُبِينٍ} (‪ )3‬سورة سبأ‬
‫عوْنَ أَشَدَ الْعَذَابِ} (‪ )46‬سورة غافر‬
‫عةُ أَدْخِلُوا آلَ ِفرْ َ‬
‫{النَارُ يُ ْعرَضُونَ عَلَ ْيهَا غُ ُدوًا وَعَشِيًا وَ َيوْمَ تَقُومُ السَا َ‬
‫عةَ لَآتِيَةٌ لَا رَيْبَ فِيهَا وَلَكِنَ أَكْ َثرَ النَاسِ لَا ُي ْؤمِنُونَ} (‪ )54‬سورة غافر‬
‫{إِنَ السَا َ‬
‫ح ِملُ مِنْ أُنثَى وَلَا تَضَعُ إِلَا بِعِ ْل ِمهِ وَ َيوْمَ يُنَادِيهِمْ أَيْنَ‬
‫خرُجُ مِن َث َمرَاتٍ مِنْ أَ ْكمَا ِمهَا َومَا تَ ْ‬
‫عةِ َومَا تَ ْ‬
‫{إِلَ ْيهِ ُيرَدُ عِلْمُ السَا َ‬
‫شهِيدٍ} (‪ )41‬سورة فصلت‬
‫شرَكَائِي قَالُوا آذَنَاكَ مَا مِنَا مِن َ‬
‫ُ‬
‫عةَ قَا ِئ َمةً وَلَئِن رُجِعْتُ إِلَى رَبِي إِنَ لِي‬
‫ضرَاء مَسَ ْتهُ لَيَقُولَنَ َهذَا لِي َومَا أَظُنُ السَا َ‬
‫ح َمةً مِنَا مِن بَعْدِ َ‬
‫{وَلَئِنْ أَذَقْنَاهُ رَ ْ‬
‫عمِلُوا وَلَنُذِيقَ َنهُم مِنْ عَذَابٍ غَلِيظٍ} (‪ )54‬سورة فصلت‬
‫عِندَهُ لَلْحُسْنَى فَلَنُنَبِئَنَ الَذِينَ كَ َفرُوا ِبمَا َ‬
‫عةَ َقرِيبٌ} (‪ )11‬سورة الشورى‬
‫{الَلهُ الَذِي أَن َزلَ الْكِتَابَ بِالْحَقِ وَا ْلمِيزَانَ َومَا يُ ْدرِيكَ لَ َعلَ السَا َ‬
‫جلُ ِبهَا الَذِينَ لَا ُي ْؤمِنُونَ ِبهَا وَالَذِينَ آمَنُوا مُشْفِقُونَ مِ ْنهَا وَيَعْ َلمُونَ أَ َنهَا الْحَقُ أَلَا إِنَ الَذِينَ ُيمَارُونَ فِي‬
‫{يَسْتَعْ ِ‬
‫عةِ لَفِي ضَلَالٍ بَعِيدٍ} (‪ )18‬سورة الشورى‬
‫السَا َ‬
‫عةَ أَن تَأْتِ َيهُم بَغْ َتةً وَهُمْ لَا يَشْ ُعرُونَ} (‪ )66‬سورة الزخرف‬
‫ظرُونَ إِلَا السَا َ‬
‫{ َهلْ يَن ُ‬

‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‪-‬‬

‫عةِ وَإِلَ ْيهِ ُترْجَعُونَ } (‪ )85‬سورة الزخرف‬
‫علْمُ السَا َ‬
‫سمَاوَاتِ وَالْ َأرْضِ َومَا بَيْ َن ُهمَا وَعِندَهُ ِ‬
‫{وَتَبَارَكَ الَذِي َلهُ مُلْكُ ال َ‬
‫سرُ ا ْلمُبْطِلُونَ } (‪ )21‬سورة الجاثية‬
‫عةُ َي ْومَئِذٍ يَخْ َ‬
‫سمَاوَاتِ وَالْأَرضِ وَيَومَ تَقُومُ السَا َ‬
‫{وَلََلهِ مُلْكُ ال َ‬
‫عةُ إِن نَظُنُ إِلَا ظَنًا َومَا نَحْنُ ِبمُسْتَيْقِنِينَ}‬
‫عةُ لَا رَيْبَ فِيهَا قُلْتُم مَا نَ ْدرِي مَا السَا َ‬
‫{وَإِذَا قِيلَ إِنَ وَعْدَ الَلهِ حَقٌ وَالسَا َ‬
‫(‪ )32‬سورة الجاثية‬
‫طهَا فَأَنَى َلهُمْ إِذَا جَاء ْتهُمْ ذِ ْكرَاهُمْ} (‪ )18‬سورة محمد‬
‫شرَا ُ‬
‫عةَ أَن تَأْتِ َيهُم بَغْ َتةً فَقَدْ جَاء أَ ْ‬
‫ظرُونَ إِلَا السَا َ‬
‫{ َف َهلْ يَن ُ‬
‫عةُ وَانشَقَ الْ َق َمرُ} (‪ )1‬سورة القمر‬
‫{اقْ َترَبَتِ السَا َ‬
‫عةُ أَدْهَى وََأ َمرُ } (‪ )46‬سورة القمر‬
‫عةُ َموْعِدُهُمْ وَالسَا َ‬
‫{ َبلِ السَا َ‬
‫عةِ أَيَانَ ُمرْسَاهَا } (‪ )42‬سورة النازعات‬
‫{يَسْأَلُونَكَ عَنِ السَا َ‬

‫‪ - 2‬الوقت فى القرآن ‪:‬‬
‫السنة ( عام ) ‪:‬‬
‫‬‫‬‫‬‫‪-‬‬

‫حهِ مِنَ‬
‫حزِ ِ‬
‫شرَكُواْ َيوَدُ أَحَدُهُمْ َلوْ يُ َع َمرُ أَلْفَ سَ َنةٍ َومَا ُهوَ ِب ُمزَ ْ‬
‫حرَصَ النَاسِ عَلَى حَيَاةٍ َومِنَ الَذِينَ أَ ْ‬
‫{وَلَتَجِدَ َنهُمْ أَ ْ‬
‫الْعَذَابِ أَن يُ َع َمرَ وَالّلهُ بَصِيرٌ ِبمَا يَ ْعمَلُونَ} (‪ )46‬سورة البقرة ‪.‬‬
‫خمْسِينَ عَامًا فَأَخَذَهُمُ الطُوفَانُ وَهُمْ ظَا ِلمُونَ} (‪ )14‬سورة‬
‫{وَلَقَدْ َأرْسَلْنَا نُوحًا إِلَى َق ْو ِمهِ فَلَبِثَ فِيهِمْ أَلْفَ سَ َنةٍ إِلَا َ‬
‫العنكبوت‬
‫سمَاء إِلَى الْ َأرْضِ ثُمَ يَعْرُجُ إِلَ ْيهِ فِي َيوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ أَلْفَ سَ َنةٍ ِممَا تَعُدُونَ} (‪ )5‬سورة السجدة‬
‫{يُدَ ِبرُ الْ َأ ْمرَ مِنَ ال َ‬
‫خمْسِينَ أَلْفَ سَ َنةٍ} (‪ )4‬سورة المعارج‬
‫{تَ ْعرُجُ ا ْلمَلَائِ َكةُ وَالرُوحُ إِلَ ْيهِ فِي َيوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ َ‬
‫األشهر‪:‬‬

‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‪-‬‬

‫ش ُهرٌ مَعْلُومَاتٌ َفمَن َفرَضَ فِيهِنَ الْحَجَ فَالَ رَفَثَ وَالَ فُسُوقَ وَالَ جِدَالَ فِي الْحَجِ َومَا تَفْعَلُواْ مِنْ خَ ْيرٍ يَعْ َل ْمهُ‬
‫{الْحَجُ أَ ْ‬
‫الّلهُ وَ َت َزوَدُواْ فَإِنَ خَ ْيرَ الزَادِ التَ ْقوَى وَاتَقُونِ يَا ُأوْلِي األَلْبَابِ} (‪ )141‬سورة البقرة‬
‫ش ُهرٍ فَإِنْ فَآؤُوا فَإِنَ الّلهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ} (‪ )226‬سورة البقرة‬
‫{لِلَذِينَ ُيؤْلُونَ مِن نِسَآ ِئهِمْ َترَبُصُ َأرْبَ َعةِ أَ ْ‬
‫شرًا فَإِذَا بَلَغْنَ أَجَ َلهُنَ فَالَ جُنَاحَ عَلَيْكُمْ‬
‫ش ُهرٍ وَعَ ْ‬
‫سهِنَ َأرْبَ َعةَ أَ ْ‬
‫{وَالَذِينَ يُ َتوَ َفوْنَ مِنكُمْ وَيَ َذرُونَ َأ ْزوَاجًا يَ َترَبَصْنَ بِأَنفُ ِ‬
‫سهِنَ بِا ْلمَ ْعرُوفِ وَالّلهُ ِبمَا تَ ْعمَلُونَ خَبِيرٌ } (‪ )234‬سورة البقرة‬
‫فِيمَا فَعَلْنَ فِي أَنفُ ِ‬
‫خزِي الْكَا ِفرِينَ} (‪ )2‬سورة التوبة‬
‫جزِي الّلهِ وَأَنَ الّلهَ مُ ْ‬
‫ش ُهرٍ وَاعْ َلمُواْ أَنَكُمْ غَ ْيرُ مُعْ ِ‬
‫{فَسِيحُواْ فِي ا َألرْضِ َأرْبَ َعةَ أَ ْ‬
‫شرِكِينَ حَيْثُ وَجَد ُتمُوهُمْ وَخُذُوهُمْ وَاحْصُرُوهُمْ وَاقْعُدُو ْا َلهُمْ ُكلَ َمرْصَدٍ فَإِن‬
‫حرُمُ فَاقْتُلُواْ ا ْلمُ ْ‬
‫ش ُهرُ الْ ُ‬
‫{فَإِذَا انسَلَخَ األَ ْ‬
‫تَابُواْ وَأَقَامُواْ الصَالَةَ وَآ َتوُاْ الزَكَاةَ فَخَلُواْ سَبِي َلهُمْ إِنَ الّلهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ} (‪ )5‬سورة التوبة‬
‫حمَالِ أَجَُلهُنَ‬
‫ش ُهرٍ وَاللَائِي لَمْ يَحِضْنَ وَُأوْلَاتُ الْأَ ْ‬
‫{وَاللَائِي يَئِسْنَ مِنَ ا ْلمَحِيضِ مِن نِسَائِكُمْ إِنِ ارْتَبْتُمْ فَعِدَ ُتهُنَ ثَلَا َثةُ أَ ْ‬
‫سرًا} (‪ )4‬سورة الطالق‬
‫حمْ َلهُنَ وَمَن يَتَقِ الَلهَ يَجْعَل َلهُ مِنْ َأ ْمرِهِ يُ ْ‬
‫أَن يَضَعْنَ َ‬
‫شرِكِينَ حَيْثُ وَجَد ُتمُوهُمْ وَخُذُوهُمْ وَاحْصُرُوهُمْ وَاقْعُدُو ْا َلهُمْ ُكلَ َمرْصَدٍ فَإِن‬
‫حرُمُ فَاقْتُلُواْ ا ْلمُ ْ‬
‫ش ُهرُ الْ ُ‬
‫{فَإِذَا انسَلَخَ األَ ْ‬
‫تَابُواْ وَأَقَامُواْ الصَالَةَ وَآ َتوُاْ الزَكَاةَ فَخَلُواْ سَبِي َلهُمْ إِنَ الّلهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ} (‪ )5‬سورة التوبة‬
‫ح ُرمَاتُ قِصَاصٌ َفمَنِ اعْتَدَى عَلَيْكُمْ فَاعْتَدُواْ عَلَ ْيهِ ِبمِ ْثلِ مَا اعْتَدَى عَلَيْكُمْ وَاتَقُواْ‬
‫حرَامِ وَالْ ُ‬
‫ش ْهرِ الْ َ‬
‫حرَامُ بِال َ‬
‫ش ْهرُ الْ َ‬
‫{ال َ‬
‫الّلهَ وَاعْ َلمُواْ أَنَ الّلهَ مَعَ ا ْلمُتَقِينَ} (‪ )144‬سورة البقرة‬
‫شرِكِينَ حَيْثُ وَجَد ُتمُوهُمْ وَخُذُوهُمْ وَاحْصُرُوهُمْ وَاقْعُدُو ْا َلهُمْ ُكلَ َمرْصَدٍ فَإِن‬
‫حرُمُ فَاقْتُلُواْ ا ْلمُ ْ‬
‫ش ُهرُ الْ ُ‬
‫{فَإِذَا انسَلَخَ األَ ْ‬
‫تَابُواْ وَأَقَامُواْ الصَالَةَ وَآ َتوُاْ الزَكَاةَ فَخَلُواْ سَبِي َلهُمْ إِنَ الّلهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ} (‪ )5‬سورة التوبة‬
‫ظهُورِهَا وَلَكِنَ الْ ِبرَ مَنِ اتَقَى‬
‫{يَسْأَلُونَكَ عَنِ األهَِلةِ ُقلْ هِيَ َموَاقِيتُ لِلنَاسِ وَالْحَجِ وَلَ ْيسَ الْ ِبرُ بِأَنْ تَأْ ُتوْاْ الْبُيُوتَ مِن ُ‬
‫وَأْتُواْ الْبُيُوتَ مِنْ أَ ْبوَا ِبهَا وَاتَقُواْ الّلهَ لَعَلَكُمْ تُفْلِحُونَ} (‪ )184‬سورة البقر‬

‫اليوم ‪:‬‬

‫حركة األرض ‪Net -‬‬

‫جعل اهلل تبارك وتعالى حساب الليل والنهار من حركة األرض حول نفسها وجعل حساب فصول السنة من دوران‬
‫األرض حول الشمس وكلها متوقفة على الحركة التى تتوقف على عنصر الزمن كعامل أساسى لكل حساباتها ‪.‬‬
‫‬‫‬‫‬‫‪-‬‬

‫‪-‬‬

‫‬‫‪-‬‬

‫{مَلِكِ َيوْمِ الدِينِ} (‪ )4‬سورة الفاتحة‬
‫{وَمِنَ النَاسِ مَن يَقُولُ آ َمنَا بِاللّهِ َوبِالْ َيوْمِ اآلخِرِ وَمَا هُم‬
‫بِ ُمؤْ ِمنِينَ} (‪ )8‬سورة البقرة‬
‫شيْئاً وَالَ يُ ْقبَلُ ِمنْهَا‬
‫ال تَجْزِي نَفْسٌ عَن نَفْسٍ َ‬
‫{وَاتَقُواْ َيوْماً َ‬
‫شَفَاعَةٌ وَالَ ُيؤْخَذُ ِمنْهَا عَدْلٌ وَالَ هُمْ يُنصَرُونَ} (‪)48‬‬
‫سورة البقرة‬
‫{إِنَ الَذِينَ آ َمنُواْ وَالَذِينَ هَادُواْ وَال َنصَارَى وَالصَا ِبئِينَ مَنْ‬
‫آمَنَ بِاللَهِ وَا ْل َيوْمِ اآلخِرِ وَعَمِلَ صَالِحاً فَلَهُمْ أَجْ ُرهُمْ عِندَ‬
‫خوْفٌ عََليْهِمْ وَالَ هُمْ يَحْ َزنُونَ} (‪ )61‬سورة‬
‫َربِهِمْ وَالَ َ‬
‫البقرة‬
‫{ثُمَ أَنتُمْ َهؤُالء تَ ْقتُلُونَ أَنفُسَكُمْ َوتُخْرِجُونَ فَرِيقاً مِنكُم مِن‬
‫إلثْمِ وَالْعُ ْدوَانِ وَإِن يَأتُوكُمْ‬
‫ِديَا ِرهِمْ تَظَاهَرُونَ عََليْهِم بِا ِ‬
‫أُسَارَى تُفَادُوهُمْ َو ُهوَ مُحَرَمٌ عََليْكُمْ إِخْرَاجُهُمْ أَ َف ُتؤْ ِمنُونَ‬
‫ِببَ ْعضِ الْ ِكتَابِ َوتَكْفُرُونَ ِببَعْضٍ فَمَا جَزَاء مَن يَفْعَلُ ذَلِكَ‬
‫ن} (‪ )85‬سورة البقرة‬
‫حيَاةِ ال ُد ْنيَا َو َيوْمَ الْ ِقيَامَةِ يُرَدُونَ إِلَى أَشَدِ الْعَذَابِ وَمَا اللّهُ بِغَافِلٍ عَمَا تَعْمَلُو َ‬
‫مِن ُكمْ إِالَ خِزْيٌ فِي الْ َ‬
‫شيْءٍ َوهُمْ َيتْلُونَ الْ ِكتَابَ كَذَلِكَ قَالَ‬
‫شيْءٍ وَقَالَتِ ال َنصَارَى َليْسَتِ ا ْليَهُودُ عَلَى َ‬
‫{وَقَالَتِ ا ْليَهُودُ َليْسَتِ النَصَارَى عََلىَ َ‬
‫ختَلِفُونَ} (‪ )223‬سورة البقرة‬
‫ال يَعْلَمُونَ ِمثْلَ َقوْلِهِمْ فَاللّهُ يَحْكُمُ َب ْينَهُمْ َيوْمَ الْ ِقيَامَةِ فِيمَا كَانُواْ فِيهِ يَ ْ‬
‫الَذِينَ َ‬
‫شيْئاً وَالَ يُ ْقبَلُ ِمنْهَا عَدْلٌ َوالَ تَنفَعُهَا شَفَاعَةٌ وَالَ هُمْ يُنصَرُونَ} (‪ )213‬سورة‬
‫ال تَجْزِي نَفْسٌ عَن نَفْسٍ َ‬
‫{وَاتَقُواْ َيوْماً َ‬
‫البقرة‬

‫وهذا على سبيل المثال ال الحصر حيث ورد ذكر يوم فى مواضع من القرآن بلغ عددها ‪ 424‬موضع ‪.‬‬

‫رمضان ‪:‬‬

‫‪-‬‬

‫{شَهْرُ رَ َمضَانَ الَذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَاسِ َوبَ ِينَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَهْرَ فَ ْل َيصُمْهُ وَمَن‬
‫كَانَ مَرِيضًا َأوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَةٌ مِنْ َأيَامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ ا ْليُسْرَ وَالَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَِلتُكْمِلُواْ الْعِدَةَ وَِلتُ َكبِرُواْ اللّهَ‬
‫عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَكُمْ تَشْكُرُونَ} (‪ )285‬سورة البقرة‬

‫‪-‬‬

‫ض‬
‫خيْطُ الَْأ ْبيَ ُ‬
‫حتَى َيتَ َبيَنَ لَكُمُ الْ َ‬
‫فقد بين اهلل عز وجل في كتابه وقت الصوم أتم بيان ‪ ،‬فقال تعالى ‪ :‬وَكُلُوا وَاشْ َربُوا َ‬
‫ن الْفَجْرِ ثُ َم َأتِمُوا الصِيَا َم إِلَى الَليْلِ ‪ .‬البقرة ‪187‬‬
‫سوَدِ مِ َ‬
‫ط الْأَ ْ‬
‫خيْ ِ‬
‫ن الْ َ‬
‫مِ َ‬

‫الصالة ‪:‬‬
‫جنُوبِكُمْ فَإِذَا اطْمَ ْأنَنتُمْ فَأَقِيمُواْ الصَالَةَ إِنَ الصَالَةَ كَانَتْ عَلَى‬
‫ض ْيتُمُ الصَالَةَ فَاذْكُرُواْ اللّهَ ِقيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى ُ‬
‫ {فَإِذَا َق َ‬‫الْ ُمؤْ ِمنِينَ ِكتَابًا َموْقُوتًا} (‪ )213‬سورة النساء‬

‫‪ - 3‬الوقت فى األحاديث النبوية ‪:‬‬

‫‪-‬‬

‫ن عُمُرِ ِه فيما أفناهُ‬
‫ن أربع ٍ ع ْ‬
‫لعْ‬
‫عبْ ٍد يو َم القيام ِة حتى يُسأ َ‬
‫ل قَدَمَا َ‬
‫هلل عليهِ وسلمَ‪" :‬ال تزو ُ‬
‫ل اهللِ صلى ا ُ‬
‫ل رسو ُ‬
‫ قا َ‬‫ن عِلمِهِ ماذا عَمِلَ بهِ‪".‬‬
‫ن أخذهُ وفيما أنْفَقَهُ وع ْ‬
‫ن جسدِه فيما أبْالهُ وعنْ مالهِ مِنْ أيْ َ‬
‫وع ْ‬
‫ وعن ابن مسعود ‪ -‬رضي اهلل عنه‪ -‬قال ‪ :‬قال رسول اهلل ‪-‬صلى اهلل عليه وسلم ‪-:‬أفضل األعمال الصالة في أول‬‫وقتها رواه الترمذي والحاكم وصحَحاه وأصله في الصحيح‪.‬‬

‫‪-‬‬

‫عن أبي هريرة قال‪ :‬قال رسول اهلل صلى اهلل عليه وآله وسلم ‪ :‬صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته فإن غبي عليكم‬
‫فأكملوا عدة شعبان ثالثين ‪ .‬رواه البخاري ومسلم ‪.‬‬

‫‪-‬‬

‫عن النبي صلى اهلل عليه وسلم أنه قال‪:‬‬
‫" صيام يوم عرفه أحتسب على اهلل أنه يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده"‬

‫‪-‬‬

‫حتَّى تَطُْلعَ الشَّمْسُ ثُمَّ‬
‫وعنه عليه الصالة والسالم قال ‪ " :‬مَنْ صَلَّى الفَجْرَ فِي جَمَاعَةٍ ثُمَّ قَعَدَ فِي ُمصَلَّاهُ يَذُكُرَ اهللَ َ‬
‫ُيصَلِّي رَكْعَ َتيْنِ فَلَهُ أَجْرُ حَجَّةٍ وَعُمْرَةٍ تَا ّمََتيْنِ تَا ّمََتيْنِ تَا ّمََتيْنِ"أخرجه الترمذي ‪.‬‬
‫وقوله صلى اهلل عليه وسلم ‪:‬‬
‫" الصلوات الخمس والجمعة إلى الجمعة ورمضان إلى رمضان كفارة لما بينها إذا اجتنبت الكبائر " ‪ .‬رواه‬
‫البخارى و مسلم ‪.‬‬

‫‪-‬‬

‫وكل ماسبق ذكره هو على سبيل المثال ال الحصر ‪.‬‬

‫‪- 4‬وفى الحكمة ‪:‬‬
‫ "ما من يوم ينشق فجره إال ويُنادى‪ :‬يا ابن آدم أنا خلق جديد‪ ،‬وعلى عملك شهيد‪ ،‬فتزوّد منى فإني إذا مضيت ال‬‫أعود‪ ..‬إلى يوم القيامة‪"..‬‬

‫ثانى عشر ‪ :‬الوقت على خط الزمن ‪.‬‬
‫‪ -‬الوقت وصناعة األفالم‬

‫ اليوجد أى عمل بلغ من الدقة ذروتها أو قل إال وله عالقة بخط الزمن زادت مدته أم قصرت ونسوق بعض‬‫األمثلة على سبيل التوضيح ال الحصر ‪ ،‬أهمية خط الزمن لدراسة وتصحيح المسار فى البرنامج الزمنى ‪ .‬فعلى‬
‫سبيل المثال نجد فى الصورة السابقة خط الزمن الخاص ببرنامج صناعة األفالم المعروف بإسم موفى ميكر‬
‫وباإلنجليزية ‪ Time line‬حيث يتم تقسيم هذا الخط إلى عدة مسارات زمنية منها ماهو للصورة ومنها‬

‫ماهو لملفات الموسيقى ومنها ماهو لملفات اإليديو والتسجيالت ةالصوتية المتعلقة بالموضوع محل التكوين‬
‫ومنها ماهو لملفات الفيديو المرغوب فى إضافتها ‪.‬‬

‫وما صناعة الفيلم إال إدارة للوقت خالل الفترة الزمنية للفيلم من خالل المشاهد المتحركة والصور والمؤثرات الصوتية‬
‫والتسجيالت على خط الزمن ليخرج إلى الحياة مولود جيد مسمى خاص وهدف خاص لخدمة المجتمع من خالل البث‬

‫واإلعالن ليتابعه المستهدفين وغير المستهدفين من صناعة هذا الفيلم من وقعت عينهم علية كوسيلة ترفيهية أو‬
‫تعليمية حيث الغرض منه أيا كان ‪.‬‬
‫‪ -‬إنتاج الصوتيات على خط الزمن ‪.‬‬

‫ إدارة للوقت من نوع آخر الغرض منه الخروج بمنتج صوتى سواء كان محاضرة أو درس أو لحن ألغنية‬‫أو أغنية أو خطبة أو مقطع تمثيلى صوتى أو أناشيد أو أى شىء من المنتجات الصوتية ‪ ،‬البد له من‬
‫المرور بمراحل إدارة الوقت على هذا الخط الزمنى من نقطة البداية الخاصة به وإنتهاء بنقطة نهاية ‪ ،‬محدد‬
‫التوقيت حسب المخطط له من الوقت ‪ ،‬ليخرج للحياة منتج جديد يسمعه الجميع من المستهدفين وغير‬

‫المستهدفين بكيان مستقل ومسمى جديد يدل عليه لخدمة الموضوع المنتج من أجله هذا المقطع الزمنى ‪.‬‬
‫ويمكنك اإل ضطالع على المزيد من التفاصيل فى هذا اإلطار على الرابط التالى ‪:‬‬
‫‪ -‬إدارة الوقت والتوازنات الستة ‪.‬‬

‫‪ -‬دقات قلب اإلنسان على خط الزمن ‪.‬‬

‫ فى صورة أخرى من صور إدارة الوقت على خط الزمن تحديد مؤشرات نبضات القلب على خط الزمن من‬‫خالل مؤشر ترددى صعودا وهبوطا حسب سرعة ضربات القلب فى إتجاه محدد من اليسار لليمين معلنة عن‬
‫حالة المريض الصحية من حيث إنتظام ضربات القلب ليسترشد بها المتابعين لحالة المريض من األطباء أو‬
‫الممرضين ‪.‬‬

‫‪ -‬الموجات الضوئية على خط الزمن ‪.‬‬

‫ مثلها مثل كل متحرك له إتجاه ومسافة يقطعها وفترة زمنية على خط الزمن لها نقطة بداية ونقطة نهاية مترددة‬‫صعود وهبوط بمسافات تكاد تكون منتظمة لطول الموجة الواحدة ‪ ،‬ويكون تمثيلها على خط الومن ةكما‬
‫هوموضح بالصورة لتقريب المفهوم للمتلقى ‪ .‬وهو أيضا نوع من أنواع إدارة الوقت على هذه القطعة الزمنية ‪.‬‬

‫‪ -‬ثالث عشر ‪ :‬الوقت والصوتيات ‪.‬‬

‫ما كان لصوت أن يكون مقبوال لدى بنى البشر لوال العالقة الوثيقة بين الصوت واألداء الزمنى ‪ ،‬ممثال فى الفترات‬
‫الزمنية المحسوبة على السلم الموسيقى لوحداته صعودا وهبوطا مرورا بالسبع درجات على مختلف أزمانها بما يخدم‬
‫المنطوق من القول أو الغناء أو التجويد لنص قدسى ‪ .‬وسنتناول هذا األمر بشىء من التفصيل فيما يلى تباعا ‪.‬‬

‫‪ -‬الوقت والتجويد‬

‫ إن مايكسب القراءة جمالها بأسلوب التجويد هو إدارة الوقت على مستوى الحرف والكلمة والجملة إستنادا إلى‬‫قواعد التجويد التى تنظم الفترات الزمنية لكل حرف حسب موقعه فى الكلمة وترتيبه فى النطق بين مايسبقه‬
‫ومايليه من حروف تختلف فى أداءها من حيث التفخيم والترقيق واإلخفاء واإلضغام والقلقله واإلقالب إل ‪.‬‬
‫فتختلف حاالت المد للكسرة والفتحة والضمة عن األلف والياء والواو عن الواو والنون والياء والنون و األلف‬
‫والنون عن األلف المد بستة حلقات والمعروفة بأنها مفتوحة الهمزة ‪.‬‬

‫‪-‬‬

‫ كما لم يعفى خط الزمن الصوت من الحساب لمسافته عليه لم يعفى أيضا السكتة ‪ ،‬فهى من مناطق الجمال فى‬‫األداء أيضا عند إتباع قواعد التجويد ‪ ،‬محسوبة بقدر زمنى معين معروف للدارسين قواعد التجويد وتختلف‬
‫أيضا من مكان آلخر حسب موضعها ‪ .‬وتتسم قواعد التجويد هذه بأنها خاصة بالنص القرآنى والتطبق على‬
‫غيره من نصوص البشر للتمييز والقدسية ‪.‬‬

‫‪-‬‬

‫ يمكنك قراءة سورة الفاتحة من هذه الكتابة المصورة فى الصورة السابقة قراءة عادية ‪ .‬واسمع أداءك فى القراءة‬‫ثم اسمعها مرة أخرى بالتجويد لفضيلة الشي ‪ /‬عبد الباسط عبد الصمد ‪ .‬ماذا تالحظ ؟ ‪ ..‬وما سبب هذا الفارق ؟‬
‫الفرق واضح وهو إستخدام قواعد التجويد فى القراءة ‪ .‬وماهى قواعد التجويد ؟ هى تحديد األداء الزمنى لنطق‬
‫الحروف ‪ .‬أى القراءة على خط الزمن ‪ .‬أى إدارة الوقت أثناء القراءة يضيف للقراءة الفارق الجمالى الشاسع بين‬
‫القراءة العادية والقراءة بالتجويد ‪.‬‬

‫الوقت واإليقاع‬

‫ على خط الزمن أيضا يسير األداء المنتظم لدقات تلك الطبل بترتيب معين حسب المدون فى النوتة الموسيقية‬‫وهوبمثابة منظم للحن الموسيقى كخلفية له ‪ .‬تكسب اللحن جماال إضافيا وال يصح إن شذ عن المدون له من فترات‬
‫زمنية محسوبة متناهية فى الدقة ‪ .‬كما يمكن لألذن العادية أن تلحظ الشذوذ عن النسق فى األداء الزمنى ‪.‬‬
‫ الحظ نتاج إدارة الوقت على خط الزمن فى هذا المقطع موالى إنى ببابك ‪ .‬تواشيح للنقشبندى ‪ .‬وإدارة الوقت على‬‫خط الزمن ‪ .‬إيقاع شرقى ‪ . .‬مقارنة بنتاج إدارة الوقت على خط الزمن فى هذا اإليقاع الغربى لمعزوفة جماعية‬
‫تختلف فيها أنماط األصوات ‪ we are the world‬وكالهما اليخرج عن السبع نغمات للسلم الموسيقى معلنة عن‬
‫القيمة اإلبداعية التى يضيفها بنى اإلنسان بما خلق اهلل فيهم من ملكات ال يعلمها إال اهلل تبارك وتعالى ‪.‬‬

‫‪ -‬الوقت والنوم ‪.‬‬

‫على خط الزمن أيضا يكون وقت النوم بدايته ونهايته مستقطع من عمر الفرد وإن كان خارج عن حسابات الفرد‬
‫اإلنتاجية إال أنه ال إنتاجية للفرد إن لم يعطى للنوم حقه ‪ ،‬بل ويتحول النوم من الراحة إال الخطورة على اإلنسان إذا لم‬
‫يعطى اإلنسان للنوم حقه ‪ ،‬فقد يأتيه فى أى وقت ليباغته وتكون النتائج غير حميدة ‪.‬‬

‫ هناك من األو لويات مايمكن تأجيله أو التغاضى عنه لألهم ولكن هناك من األمور مااليجب واليجوز تأجيله‬‫بالنسبة لإلنسان أال وهى النوم والصرف الصحى فى ظل األمور العادية ‪ ..‬فقد يباغتك اإلثنان معا فى وقت‬
‫اليسمح لك بتنظيم أى منهما ‪ ،‬وبالتالى تكون العواقب وخيمة ال طاقة لنا بها ‪.‬‬

‫‪ -‬فقد يباغتك النوم أثناء العمل ‪ ،‬وقد يؤدى بك ذلك إلى فقدان وظيفتك ومهنتك بل ‪.‬‬

‫‪ -‬أو قد يباغتك أثناء اإلمتحان وتضطر إلعادة العام مرة أخرى ‪.‬‬

‫‪ -‬وقد يباغت النوم طفلك أثناء اللعب ‪ ،‬وقد يؤدى به ذلك إلى خطورة معينة ‪.‬‬

‫‪ -‬وقد يباغتك النوم أثناء القيادة ‪ ،‬وفى هذا خطورة قد تفقد فيها حياتك‬

‫‪ -‬وإن نجوت بحياتك فقد تخسر مبلغااليستهان به من المال ‪.‬‬

‫نصائح للنوم الصحى‬
‫يفضل النوم على الجانب األيمن تالفيا لمشاكل النوم على الجانب األيسر حيث يسكن القلب وتالفيا لعواقب النوم هلى‬
‫البطن حيث التأثير السلبى على الرئتين والجهاز التنفسى والحجاب الحاجز وكليهما يتمتع بنظام التمدد واإلنكماش الذى‬
‫اليتماشى مع الضغط عليهما حيث النوم على البطن وتالفيا لعواقب النوم على الظهر حيث توجد الحزمة العصبية خلف‬
‫الرقبة مما يؤثر بالضغط عليها إلى إضطرابات أثناء النوم ‪ .‬ويكون التغيير عن الجانب األيمن لراحته ثم العودة إليه مرة‬
‫أخرى وهكذا ‪.‬‬
‫أبعد الضجيج والضوء والمشاكل‪ .‬ولكي يسهل عليك النوم‪ ،‬حاول أن تُقلل من تعرضك للضجيج‪ ،‬حتى لو اضطررت إلى‬
‫وضع سدادة األذن‪ .‬وكذلك خفّض من مستوى الضوء في حجرة النوم‪ ،‬عبر إغالق الستائر‪ ،‬وخاصة طبقة عزل الضوء‬
‫منها‪ ،‬أو ارتداء قناع العين‪ .‬وإذا ما استيقظت أثناء الليل‪ ،‬للذهاب إلى دورة المياه أو فعل أي شيء أخر‪ ،‬فال تُشعل أضواء‬
‫ساطعة‪ ،‬بل استخدام أنواع خافتة منها‪ .‬وحاول أن ال يتم قبل النوم‪ ،‬وخالل االستلقاء على السرير‪ ،‬ال مناقشة أي مشاكل‬
‫عاطفية أو مما يتعلق باألسرة أو العمل‪ ،‬مع الشريك أو عبر الهاتف مع أي أحد‪ .‬والسبب أن هذا الحديث والتفكير‬
‫المصاحب له واالنشغال الذهني خالله‪ ،‬سبب في تنبيه الدماغ وزوال النعاس‪.‬‬

‫إن المشي أثناء النوم هو سلسلة معقدة من التصرفات تبدأ خالل مراحل النوم العميقة وينتج عنها المشي أثناء النوم‪،‬‬
‫وعادة ما يحدث ذلك في الثلث األول من الليل‪ ،‬ويكون الدماغ أثناء هذه العملية نصف نائم ونصف واع‪ .‬ويمكن أن يقوم‬
‫المصاب ببعض المهام السهلة مثل تجنب بعض العوائق التي قد تصادفه وهو يمشي‪ ،‬إال أنه عادة ال يمكنه التفاعل الكامل‬
‫ال قد يقع المصاب من الدرج أو أنه قد يخلط ما بين النافذة والباب‬
‫مع العوامل الخارجية أو القيام بالعمليات المعقدة؛ فمث ً‬
‫مما ينتج عنه بعض اإلصابات‪.‬‬

‫ يمكن المتابعة لمزيد من التفاصيل بمشاهدة ‪ .‬الفيديو ‪ ..‬على هذا الرابط ‪ Net-‬الذى يصور حالة الكلب فى‬‫وضع النوم الذى يتحول إلى الحركة أو المشى ثم الجرى ومازال جسمه فى وضع النوم وواضح من الحركات‬
‫أنه مطارد ‪ ،‬مايتعرض له الكلب فى مثالنا هذا هو صورة من الصور التى يتعرض لها اإلنسان أعزنا اهلل ولكن‬
‫بدرجات متفاوته من التأثير الناشىء عن تحكم العقل الباطن فى الجهاز العصبى والعضلى أثناء النوم نتيجة أنه‬

‫لم يتخلص من األفكار التى بداخله ‪ ،‬حيث أنه لم يخضع للطقوس الصحية للنوم بداية من األدعية والتصفية‬
‫الذهنية وإنتهاء بوضع الجسد أثناء النوم ‪ .‬يؤثر ذلك سلبا على حركة اإلنسان أثناء اليقظة ‪ ،‬فالكثير يظن أنه نام‬
‫وهو لم ينم ‪ ،‬بل أغمض عينيه وغاب عن الوعى بالعقل الواعى ولكن عقله الباطن بيقظته تظل العضالت فى شد‬
‫عصبى وإن كان غير ملحوظ بالنسبة للمستيقظين من أهل البين إال إنه موجود وبدرجات متفاوته كما فلنا ‪ ،‬تظهر‬
‫الحركة الفعلية أثناء النوم إذا إشتد تأثير العقل الباطن باألوامر التى يصدرها للجهاز العصبى والعصالت ‪.‬‬
‫ويستيقظ الفرد صباحا وهو مجهد من النوم واليدرى لماذا ‪ .‬ويحتاج أن ينام لكى يستريح من النوم إال أنه أمام‬
‫الواقع المؤلم وهو ضرورة الذهاب ليوم عمل جديد ‪ .‬وبهذه الحال ‪ .‬ومن هنا تأتى أهمية النوم السليم ‪ .‬إستثمارا‬
‫لوقت العمل باألسلوب األمثل إلدارة الوقت ‪.‬‬

‫ الوقت واإلسترخاء‬‫ يظل الجهاز العصبى والعضلى لإلنسان فى حال من الشد واإلنتباه الدائم حتى فى حال النوم من‬‫خالل العقل الباطن ‪ ،‬نظرا لضغوط الحياة ومتطلبات المعيشة سعيا وراء كسب العيش وبحثا عن‬
‫الرزق تلبية إلحتياجات األسرة وتحقيقا ألهداف الفرد والجماعة ‪ ،‬ويكون ذلك على حساب الراحة‬
‫الن فسية والعضلية التامة لإلنسان ‪ ،‬وتأتى أهمية عملية اإلسترخاء فى كونها عملية الصيانة الوحيدة‬
‫بعد النوم للحفاظ على النظام العضلى والنفسى والعصبى لإلنسان من ناحية ومن ناحية أخرى فهى‬
‫الزمة لكى يستطيع اإلنسان اإلستمرار وإستكمال دورته المعيشية اليومية ‪.‬‬

‫ يكون اإلسترخاء العضلى بواسطة العقل الواعى من خالل األوامر التى يعطيها العقثل الواعى ألطرافه العصبية‬‫ويديه وقدميه وأصابعه وكل أجزاء جسمه باإلسترخاء التام ‪ ،‬وبالفعل تستجيب ثم اإلسترخاء النفسى من خالل‬
‫حصر التفكير فى جملة واحدة يكررها تدعمه فى حال اإلسترخاء النفسى ‪.‬‬

‫ ومحور عملية اإلسترخاء قائم على الوقف المؤقت لدقائق‬‫للمجهود الذهنى على مستوى العقل الواعى والعقل الباطن ‪ ،‬أو‬
‫الوصول به إلى أدنى مستوى من التفكير خالل هذه الدقائق ‪،‬‬
‫وتدعيم ذلك بجلة إيجابية تفيد فى إستمرارية عملية اإلسترخاء‬
‫من ناحية ومن ناحية أخرى حصرى التفكير عند أدنى مستوى‬
‫من خالل تحديد الجملة التى يفكر فيها بالتكرار فقط دون نقاش‬

‫ وحيث أن اإلسترخاء هو الوسيلة الوحيدة لدى اإلنسان لتجديد‬‫وصيانة جهازه العصبى و نظامه النفسى والعضلى ‪ ،‬ففى‬
‫إدارة الوقت يجب الحرص على تحويل المخصص من الوقت‬
‫لعملية اإلسترخاء إلى عادة يومية ‪ ،‬فهو من العادات اإليجابية‬
‫التى يجب الحفاظ عليها بجانب التغذية السليمة ونظام األكل المناسب ‪ .‬ونسوق فى اإلسترخاء المثال التالى ‪:‬‬

‫ يكون اإلسترخاء هنا بإستخدام الصورة‬‫المتحركة للحلزون حيث يكون التركيز على‬
‫المركز لحصر التفكير للعقل الواعى والعقل‬
‫الباكن فى هذه الدائرة لتقليل المجهود الذهنى‬
‫إلى أدنى مستوى ‪ ،‬حيث يبدأ اإلسترخاء‬
‫النفسى مصحوبا بتعبير و جملة للتكرا تدعيما‬
‫لحال اإلسترخاء ‪.‬‬
‫أترك المناطق المشدودة في جسمك ‪ ..‬ببساطة‬
‫ال ‪ ..‬قليالً‬
‫واسترخ ‪ ..‬قلي ً‬
‫كأنني أطير قليالً ‪ ..‬بهدوء ‪ ..‬جسمي خفيف ومرتاح‬
‫كرر جملة إيجابية لصفة تحب ان تكون عليها‬
‫وليكن ‪ ..‬أنا إيجابى ‪ ..‬مثال‬
‫تابع االسترخاء دقيقتين أو أكثر ‪..‬‬
‫وعندما تريد االنتهاء ‪ ..‬إذهب إلى صفحة أخرى‬

‫‪ -‬ويمكنك متابعة جلسة إسترخاء لألستاذ ‪ /‬نهاد رجب‪Net-‬‬

‫ ونفس التاثيرات التى تحدث فى حال اإلسترخاء النفسى والعضلى‬‫فى حال تمارين اإلسترخاء تحدث أيضافى حال الدخول فى الصالة‬
‫والوقوف بين يدى اهلل بطريقة غير مباشرة ‪ ،‬حيث أن المجهود‬
‫الذهنى يكون محصور على اآليات التى يتم تالوتها وهى محفوظة‬
‫والحركات تكون محدودة وفى إطار محسوب لمنع الخروج عن‬
‫إطار الخشوع والتركيز فى الصالة ‪.‬‬

‫ ال يمكنك إيقاف ساعتك البيولوجية ولكن يمكنك إدارة الوقت ‪:‬‬‫تعريف إدارة الوقت‬
‫هى الوسائل والطرق التى تمكن الفرد من اإلستفادة القصوى‬
‫من وقته فى تحقيق طموحاته وأهدافه وتذليل العقبات أمام‬
‫خلق التوازن فى حياته بين الواجبات من ناحية والرغبات‬
‫واألهداف من ناحية أخرى ‪.‬‬

‫واالستفادة من الوقت هي التي تحدد الفارق ما بين الناجحين والفاشلين في هذه الحياة‪ ،‬إذ أن ‪:‬‬

‫السمة المشتركة بين كل الناجحين‬
‫‬‫‬‫‪-‬‬

‫هو قدرتهم على موازنة ما بين األهداف التي يرغبون في تحقيقها والواجبات الالزمة عليهم تجاه عدة عالقات‪،‬‬
‫وهذه الموازنة تأتي من خالل إدارتهم لذواتهم‪،‬‬
‫وهذه اإلدارة للذات تحتاج قبل كل شيء إلى أهداف ورسالة تسير على هداها‪ ،‬إذ ال حاجة إلى تنظيم الوقت او‬
‫إدارة الذات بدون أهداف يضعها المرء لحياته‪ ،‬ألن حياته ستسير في كل االتجاهات مما يجعل من حياة اإلنسان‬
‫حياة مشتتة ال تحقق شيء وإن حققت شيء فسيكون ذلك اإلنجاز ضعيفاً وذلك نتيجة عدم التركيز على أهداف‬
‫معينة‪.‬‬
‫إذاً المطلوب منك قبل أن تبدأ في تنفيذ هذا الملف‪ ،‬أن تضع أهدافاً لحياتك‪ ،‬ما الذي تريد تحقيقه في هذه الحياة؟ ما‬
‫الذي تريد إنجازه لتبقى كعالمات بارزة لحياتك بعد أن ترحل عن هذه الحياة؟‬
‫ما هو التخصص الذي ستتخصص فيه؟ ال يعقل في هذا الزمان تشتت ذهنك في اكثر من اتجاه‪ ،‬لذلك عليك ان‬
‫تفكر في هذه األسئلة‪ ،‬وتوجد اإلجابات لها‪،‬‬
‫وتقوم بالتخطيط لحياتك وبعدها تأتي مسئلة تنظيم الوقت‪ .‬أمور تساعدك على تنظيم وقتك هذه النقاط التي ستذكر‬
‫أدناه‪ ،‬هي أمور أو أفعال‪ ،‬تساعدك على تنظيم وقتك‪ ،‬فحاول أن تطبقها قبل شروعك في تنظيم وقتك‪.‬‬
‫يجب أن تعود نفسك على المقارنة بين األولويات‪ ،‬ألن الفرص والواجبات قد تأتيك في نفس الوقت‪ ،‬فأيهما‬
‫ستختار؟ باختصار اختر ما تراه مفيد لك في مستقبلك وفي نفس الوقت غير مضر لغيرك‪.‬‬
‫وجود خطة‪ ،‬فعندما تخطط لحياتك مسبقاً‪ ،‬وتضع لها األهداف الواضحة يصبح تنظيم الوقت سهالً وميسراً‪،‬‬
‫والعكس صحيح‪ ،‬إذا لم تخطط لحياتك فتصبح مهمتك في تنظيم الوقت صعبة‪• .‬‬
‫ال بد من تدوين أفكارك‪ ،‬وخططك وأهدافك على الورق‪ ،‬وغير ذلك يعتبر مجرد أفكار عابرة ستنساها بسرعة‪ ،‬إال‬
‫إذا كنت صاحب ذاكرة خارقة‪ ،‬وذلك سيساعدك على إدخال تعديالت وإضافات وحذف بعض األمور من خطتك‪.‬‬
‫•‬

‫‪-‬‬

‫بعد االنتهاء من الخطة توقع أنك ستحتاج إلى إدخال تعديالت كثيرة عليها‪ ،‬ال تقلق وال ترمي بالخطة فذلك شيء‬
‫طبيعي‪• .‬‬
‫الفشل أو اإلخفاق شيء طبيعي في حياتنا‪ ،‬ال تيأس‪ ،‬وكما قيل‪ :‬أتعلم من أخطائي أكثر مما أتعلم من نجاحي‪• .‬‬
‫أكتب خطتك وأهدافك في كل فرصة من يومك‪.‬‬
‫• استعن بالتقنيات الحديثة الغتنام الفرص وتحقيق النجاح‪ ،‬وكذلك لتنظيم وقتك‪ ،‬كاإلنترنت والحاسوب وغيره‪.‬‬
‫تنظيمك لمكتبك‪ ،‬غرفتك‪ ،‬سيارتك‪ ،‬وكل ما يتعلق بك سيساعدك أكثر على عدم إضاعة الوقت‪ ،‬ويظهرك بمظهر‬
‫جميل‪،‬‬
‫فاحرص على تنظيم كل شيء من حولك‪ • .‬الخطط والجداول ليست هي التي تجعلنا منظمين أو ناجحين‪،‬‬
‫فكن مرناً أثناء تنفيذ الخطط‪.‬‬
‫• ركز‪ ،‬وال تشتت ذهنك في أكثر من اتجاه‪ ،‬وهذه النصيحة أن طبقت ستجد الكثير من الوقت لعمل األمور‬
‫األخرى األكثر أهمية وإلحاحاً‪.‬‬
‫اعلم أن النجاح ليس بمقدار األعمال التي تنجزها‪ ،‬بل هو بمدى تأثير هذه األعمال بشكل إيجابي على المحيطين‬
‫بك ‪.‬‬

‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‪-‬‬

‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‪-‬‬

‫‪ -3-3‬لماذا إدارة الوقت‬

‫إن الفوضى في مكان عملك من أكبر مضيعات الوقت ‪ .‬فبادر باتخاذ هذه اإلجراءات فورا ‪:‬‬
‫ حافظ على تنظيم جيد للحجرة‬‫ ال تضع على مكتبك إال ما ستحتاجه حاال‬‫ تأكد من ترتيب الكتب واألدوات بشكل منظم على المكتب‬‫ سلة المهمالت مهمة جدا‪ :‬تخلص من كل شئ ليس له أهمية ولن تحتاجه بعد اليوم‪.‬‬‫ها قد وضعنا أرجلنا على أول طريق اإلستفادة من الوقت‬
‫ المهم أن تبدأ وتذكر أن‪:‬‬‫ال شئ يغرى باإلنتهاء قدر اإلبتداء فالعمل الذى لم يبدأ بعد ال يحفزك النهائه بينما يدفعك العمل الغير‬
‫المنجز إلى محاولة إنجازه‬
‫وتذكر قم بتقسيم المهمة الكبيرة إلى أجزاء صغيرة يسهل إنجازها‬
‫أضف إلى يومك وقتا جديدا عن طريق إستخدام األوقات الضائعة مثل‪:‬‬‫ أوقات اإلنتظار ‪-‬األوقات البينية (بين النشاطات)‬‫‪-‬أوقات المواصالت‬

‫‪ -4-3‬التسويف‬
‫ تميل إليه النفس رغم توابعه من تراكم المهام ‪.‬‬‫ يؤثر سلبا على سير الخطط ‪.‬‬‫ يؤدى إلى الفشل ‪.‬‬‫التسويف‬
‫ إذا قدمت غير المهم على المهم فى األولوية فهذا نوع من أنواع التسويف ‪.‬‬‫ اإلهتمام بموضوعات عامة دون تلك التى تخدم تحقيق هدفك هو نوع من أنواع التسويف ‪.‬‬‫ إذا لماذا نسوف ؟‬‫‪ -2‬الكسل‬
‫‪ -1‬األعمال الغير محببة‬
‫‪ - 3‬الخوف من المجهول (كل مهمة إذا لم تبدأ تعتبر مجهولة)‬
‫‪ - 4‬انتظار اإلبداع وساعة الصفاء‬
‫‪ -5‬التردد‬
‫‪ -6‬األعمال الصعبة الكبيرة ‪ .‬عبارة عن مجموعة أعمال صغيرة متجمعة ‪.‬‬
‫كيف نقضي على التسويف؟‬
‫‪ -2‬ضع وقتا لإلنتهاء من المهمة ‪ ،‬ال تتركه للذاكرة ‪ ،‬بل علقه على الحائط أمامك‬
‫‪ -1‬خذ على نفسك عهدا أال تسوف أبدا‬
‫‪ -3‬شجع نفسك وأعطها مكافأة‪.‬‬
‫‪ -4‬ال تتردد وابدأ العمل األن‬
‫‪ -5‬ابدأ في العمل وال تنتظر اإليحاء فلربما ال يأتيك أبدا‬

‫ التخطيط السليم والتنظيم الجيد للوقت ‪ +‬التنفيذ السليم للخطة ‪ +‬تصرف إيجابي تجاه مضيعات‬‫إدارة ناجحة وفعالة للوقت‬
‫=‬
‫الوقت‬
‫‪ -5-3‬مظاهر فوضى الوقت ‪:‬‬
‫‪ -1‬االشتغال بثانويات األمور أو هوامشها عن أصولها وقلبها ‪.‬‬
‫‪ -2‬إعطاء العمل البسيط فوق ما يستحق من الجهد و الوقت ‪.‬‬
‫‪ -3‬تضييع الساعات الطوال بغير عمل بالمرة ‪.‬‬
‫‪ -4‬تراكم أكثر من عمل في وقت واحد بل في لحظة واحدة ‪.‬‬
‫أسباب فوضى الوقت‬
‫‪ -1‬األسرة التي ال تراعي حرمة الوقت ‪.‬‬
‫‪ -2‬الصحبة السيئة ‪.‬‬
‫‪ -3‬عدم تقدير قيمة الوقت ‪.‬‬
‫‪ -4‬إهمال النفس من المحاسبة على األعمال ‪.‬‬
‫‪ -5‬المعصية و إهمال النفس من التزكية ‪.‬‬
‫‪ -6‬الغفلة عن عواقب فوضى الوقت ‪.‬‬
‫آثار فوضى الوقت‬
‫‪ -1‬ضياع العمر بغير فائدة أو بغير فائدة ال تذكر‪ ( .‬حتى أمضى يوما من عمره في غير حق قضاه أو‬
‫فرض أداه ‪ ،‬أو مجد أثله أو حمد حصله أو خير أسسه أو علم اقتبسه فقد عق يومه و ظلم نفسه )‪.‬‬
‫‪ -2‬القلق واالضطراب النفس ألن الفوضوي في وقته ينس قلبه من التطهير فيقع في المعاصي و الذنوب‬
‫نتيجة لفراغه فيكون في ذلك موت القلب (‪ -‬نفسك إن لم تشغلها في الحق شغلتك بالباطل )‪.‬‬
‫‪ -3‬الذل والهوان في الدنيا و الحسرة و الندامة يوم القيامة ألنه يلقى ربه وتضيع عمره فيما ال يفيد‬
‫فيتحسر يم ال ينفع الحسرة و يتمنى العودة الى الدنيا و اإلصالح ‪ ،‬وقال تعالى‬
‫و قوله تعالى‬
‫كيف يكون العالج‬
‫‪ -1‬اليقين بأن الوقت هو رأس المال على ظهر هذة األرض‬
‫فأما أن تكسب في هذا القدر من رأس المال بإنفاقه في السيئات وأن تخسر رأس المال فقط بإضافة‬
‫الوقت فيما ال يفيد من المباحات و أما أشد الخسارة وهي أن تخسر رأس المال فيما يغضب اهلل عليك ‪،‬‬
‫قال رسول اهلل –صلى اهلل عليه وسلم‪" -‬نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس الصحة والفراغ "‪.‬‬
‫‪-1‬دوام النظر في سير السلف ‪.‬‬
‫‪-3‬الضراعة إلى اهلل و الدعاء بالبركة فى الوقت ‪.‬‬
‫‪-4‬التخلص من الصحبة السيئة و اإلرتماء في أحضان الصحبة الصالحة ‪.‬‬
‫‪ -5‬تنظيم األسرة للوقت مع شغله بالنافع المفيد‬
‫‪ -6‬اإلحتراز من المعاصى مع اإلكثار من الطاعات‬
‫فإن ذلك يكون سببا في بركة الوقت مصداقا لقوله صلى اهلل عليه وسلم (من سره أن يبسط له في رزقه‬
‫أوينسأ له في أثره فليصل رحمه)‬

‫‪- 4‬خطوات إدارة الوقت خمس وهي ‪:‬‬
‫‪ -1‬تحليل الوقت ‪ -2‬تخطيط الوقت ‪ -3‬تنظيم الوقت ‪ -4‬التنفيذ ‪ -5‬المتابعة‬
‫‪ -1‬تحليل الوقت‪:‬‬
‫من خالل توزيع الوقت على المهام بجدولته بدقة ضع سبع أوراق على عدد أيام األسبوع لكل يوم ورقة لتسجل بها‬
‫المهام المطلوبة منك خالل األسبوع‬
‫ثم بعد ذلك انظر‬
‫أ‪ -‬ماهي األعمال الضرورية التي يجب أن أقوم بها وماهي األعمال التي ممكن أن ألغيها تماما من مهامي‬
‫ب ‪-‬كذلك ماهي األعمال التي يمكنني أن أفوض غيري للقيام بها‬
‫ج‪ -‬ماهي األعمال التي يمكنني القيام بها بكفاءة أو التي احتاج أن أتدرب عليها‬
‫بعد ذلك ارسم منحنى نشاطك متى يكون مرتفع ومتى يكون منخفض فكل إنسان أدرى بنفسه و بمراحل نشاطه‬
‫‪ -2‬تخطيط الوقت‬
‫أ‪-‬ماهو الواقع ‪ ،‬ماذا أريد ؟ ‪ ،‬كيف انتقل الى ماريد ؟‬
‫أ‪-‬ماهو الواقع ‪:‬‬
‫هو معرفة إمكاناتي ‪ +‬نقاط قوتي وضعفي ‪ +‬الفرص المتاحة ‪ +‬المعوقات‬
‫هناك مقولة تقول ( العالم كله يفسح لمن يعرف الى أين هو ذاهب)‬
‫‪10 %‬من اإلداريين فقط يعرفون أهدافهم و ‪ %21‬منهم فقط كتبوا أهدافهم وخططهم لها‬
‫ومن يكتب خطته يحقق منها ‪ %85‬الى ‪% 95‬‬
‫كلما كانت الخطة مفصلة وواضحة كانت النتائج أقوى‬

‫من معوقات التخطيط‬
‫‪ -1‬العادات ‪ :‬حيث تعود الكثير على عدم التخطيط منذ الصغر فنشاء ال يحب ذلك والمدارس ولألسف الشديد ال‬
‫يوجد فيها مواد دراسية تشجع الطالب على اكتساب عادة التخطيط لذلك تعود الكثير على عدم التخطيط لحياتهم‬
‫ولحياة أبنائهم‬
‫‪ -2‬عدم وجود القدوة في ذلك ‪ :‬فكيف سيتعلم اإلنسان أن لم يرى من يخطط أمامه فيقتدي به مثل أبوه أو أمه أو معلمه أو‬
‫شخص يعتبره نموذج ناجح بالنسبة إليه‬
‫‪ -3‬التجارب الفاشلة مع التخطيط القديم ‪ :‬البعض قد يكون خطط في مرة من المرات وفشل إذ لم يتم الخطة ولم يصبر‬
‫على تنفيذها أو انه فشل في تحقيق ما أراد ولم جدوا من خطته وربما تكرر هذا الفشل فأصبح يمثل اليأس بالنسبة إليه من‬
‫التخطيط‬
‫‪ -4‬الملل ‪ :‬البعض ال يحب الجلوس للتخطيط تجده سرعان ما يمل من كتابة الخطط و مراحلها ويجب أن يعود اإلنسان‬
‫نفسه على ذلك وقد قال عليه الصالة والسالم‪ -‬إنما العلم بالتعلم والحلم بالتحلم‪.‬‬

‫‪ -3‬تنظيم الوقت ‪:‬‬
‫تنظيم الوقت على مستوى اليوم الواحد وبه تسجل قائمتك بأعمالك اليومية‬

‫فترتب أولوياتك وتقسمها على مدار اليوم وكما ذكرنا في رسم منحنى النشاط والحيوية عليك أن توزع مهامك بحسب ذروة‬
‫نشاطك وأهمية أمورك‬
‫البعض يفضل أن يعمل األعمال الهامة الدقيقة باكرا والبعض يفضل البدء في األعمال السهلة وبعدها ينتقل الى األعمال‬
‫الدقيقة‬
‫المهم أن تعرف توقيت ذروة النشاط وتستغله لألعمال المهمة جدا‬
‫كما أنه من المهم ترتيب أداء األعمال ‪ ،‬حيث أن هناك الكثير من األعمال التتابعية والتى تفسد إن لم يتم أداءها بالترتيب‬
‫المطلوب حتى نحصل على المنتج المستهدف ‪.‬‬

‫واستخدم قانون الخمس دقائق وهو أن توزع المهمة الدقيقة على خطوات كل خطوة مدتها خمس دقائق كي تسهل‬
‫عليك المهمة ويمكن مشاهدة تطبيقات على الرابط التالى وهو يوضح تطبيقا عمليا على ذلك للقيام ببناء فندق كامل‬
‫فى خمسة أيام‪ Net-‬ولك أن تتخيل الجهد الذى سبقها فى مرحلة التحليل والتخطيط ‪.‬‬
‫كذلك قانون الخمس دقائق يعمل في أن تبدأ بأي عمل خفيف وقصير األجل كي تهيئ نفسك لما بعده‬
‫وال تنسى أن تضع لنفسك أوقات للراحة قليالً وأوقات لألمور الطارئة‬
‫‪ -‬معوقات تنظيم الوقت‪ .‬المعوقات لتنظيم الوقت كثيرة‪ ،‬فلذلك عليك تنجنبها ما استطعت ومن أهم هذه المعوقات ما يلي‪:‬‬

‫• غياب األهداف والخطط ‪.‬‬
‫• التسويف والكسل ‪.‬‬
‫• ‪.‬النسيان ‪ .‬وهذا يحدث ألن الشخص ال يدون ما يريد إنجازه ‪ ،‬فيضيع بذلك الكثير من الواجبات‪.‬‬
‫• مقاطعات اآلخرين ‪ ،‬وأشغالهم ‪ ،‬والتي قد ال تكون مهمة أو ملحة‪ ،‬اعتذر منهم بكل الباقة‪ ،‬لذى عليك أن تتعلم‬
‫قول ال لبعض االمور‬
‫• عدم إكمال األعمال ‪ ،‬أو عدم االستمرار في التنظيم نتيجة الكسل أو التفكير السلبي تجاه التنظيم‪.‬‬
‫• سوء الفهم للغير مما قد يؤدي إلى مشاكل تلتهم وقتك‪ .‬خطوات تنظيم الوقت‪ .‬هذه الخطوات بإمكانك أن تغيرها‬
‫أو ال تطبقها نهائيا‪ ،‬ألن لكل شخص طريقته الفذة في تنظيم الوقت المهم أن يتبع األسس العامة لتنظيم الوقت‪ .‬لكن‬
‫تبقى هذه الخطوات هي الصورة العامة ألي طريقة لتنظيم الوقت‪.‬‬

‫‪ -4‬التنفيذ ‪:‬‬
‫يجب أن تتخذ الخطوات وتبدأ التنفيذ وال تكتفي فقط بالتخطيط دون أن تنفذ شيء ولكن عود نفسك على االلتزام بما كتبت‬
‫وخططت‬
‫ضع القائمة األسبوعية على مكتبك والقائمة اليومية في جيبك دائما وراقب ما أنجزته اشطب عليه وما لم تنجز تابعه حتى‬
‫تنجزه وال تسوف وتؤجل الن الغد يحمل الكثير من المهام التي عليك القيام بها‬
‫ال تضع أعمالك الروتينية في وقت ذروة نشاطك ولكن ضعها في أوقات أخرى ألنها تأخذ من وقتك وقد ال تجد من تفوضه‬
‫فيها وكلما وجدت فرصه لتفويض الغير افعل وعود نفسك ومن حولك على ذلك‬

‫‪ -5‬المتابعة ‪:‬‬
‫أنت تحتاج الى متابعة ما أنجزته من أعمال بشكل يومي كذلك حصر ومراجعة ما أنجزته على مدار األسبوع والشهر‬
‫والعام وتقيم كل ذلك في كل فترة على حده ولكي تعرف نقاط قوتك وضعفك وتالحظ منحنى نشاطك وذروة طاقتك و‬
‫تراقب تطورك ونموك كما تراقب أيضا خطتك العامة وهل أنت تسير وفها كما خططت أم انك ابتعدت عنها وربما تأخرت‬
‫أو ربما أسرعت وتقدمت‬
‫المشكلة أن البعض يتراجع عن التخطيط بين المدة من ‪ 3‬الى ‪ 6‬شهور ويعود الى عاداته القديمة وهذا أمر مؤسف لكنك إذا‬
‫عو دت نفسك وتابعت نتائج التخطيط ثماره المفيدة ستتشجع على التخطيط وتستمر حتى يصبح عادة لك ووسيلة قوية‬
‫للنجاح‬
‫بسط دائما وال تعقد نفسك وأعمالك والبساطة تساعدك على النجاح في جميع األمور‬

:
.......................... .................... .... ..........
.............................. .................... ..........
.............................. .................... ..........
.............................. .................... ..........
.............................. .................... ..........
.............................. .................... ...................
.............................. .................... ...................
.............................. .................... ...................
.............................. .................... ...................
.............................. .................... ...

.............................. .................... ..................
.............................. .................... ..................
.............................. .................... ..................
...................... .................... ........ ..................
.............................. .................... ..................
.............................. .................... ..................
.............................. .................... ..................
.............................. .................... ..................
....................... .................... .......
...................
.............................. .................... ...................
.............................. .................... ...................
...

.

.
.
:
.

.

:

.

:
.

.

.

:
.

".
.
.

.

.
:
.

.
.

.

:
:
:
.

.

:
.

.
:
.

‫‪:‬‬
‫‪.‬‬

‫‪:‬‬
‫‪.‬‬

‫‪.‬‬
‫‪.‬‬
‫‪.‬‬

‫‪ -‬فكر في أهدافك‪ ،‬وانظر في رسالتك في هذه الحياة ‪:‬‬

‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‪-‬‬

‫الموقف من الهدف ‪:‬‬
‫أين أنا من الهدف من حيث المكان والزمان ‪.‬‬
‫المسافة بينى وبين الهدف والفترة الزمنية الالزمة لتحقيقه ‪.‬‬
‫اإلتجاه نحو الهدف ‪.‬‬
‫أدوات ووسائل تحقيق الهدف ‪.‬‬
‫تقييم األداء للوصول للهدف ‪.‬‬
‫تحديد اإلنحرافات عن الهدف والتقييم والتعديل الدورى ‪.‬‬

‫أمثلة من كرة القدم ‪:‬‬
‫المثال األول ‪ :‬تحقيق هدف من وضع متحرك والهدف محدد الزمان والمكان واإلتجاه ‪ .‬ويمكن متابعة هذا‬
‫الفيديو لتوضيح النظرية ‪ .‬وللشرح على هذا الرابط ‪ .‬أوال ‪ :‬الوقت والهدف‬

‫المثال الثانى ‪ :‬تحقيق هدف من وضع ثابت والهدف محدد الزمان والمكان ولكن من خلف المرمى ‪.‬ويمكن‬
‫متابعة هذا الفيديو لتوضيح النظرية ‪ .‬حيث يمكن تغيير اإلدراك من حيث الزمان والمكان للوصول للهدف فى‬
‫حالة السلوك اإليجابى بغرض إستثمار الوقت باألسلوب األمثل ‪ .‬ونوضح ذلك فى المثال التالى ‪ .‬وهوعن عدم‬
‫توفر شرط الحج وهو اإلستطاعة أهم شرط ألداء فريضة الحج ‪ .‬ماذا يكون رد فعل غير المستطيع فى هذه‬

‫الحال ‪ .‬مع العلم أن المثال فى هذه الحال عن الهدف محدد الزمان والمكان ولكن الشخص خلف الهدف باإلدراك‬
‫الحالى ‪ .‬حيث أن الزمان لقضاء فريضة الحج محدد بشهر ذى الحجة والمكان محدد بالكعبة والشخص خلف‬
‫الهدف بإدراكه حيث أنه غير مستطيع ألداء فريضة الحج ‪ .‬هناك نوعان من رد الفعل فى هذه الحال ‪ .‬النوع‬
‫األول وهو رد الفعل السلبى حيث يكتفى بالركون إلى عدم اإلستطاعة واإلكتفاء بسقوط الفرض عنه ‪ ،‬والنوع‬
‫الثانى يذهب ليبحث عن وسيلة للوصول للهدف حيث كان الرد عند رسول اهلل عليه الصالة والسالم ‪ .‬حيث قال ‪.‬‬
‫قال رسول اهلل صلي اهلل عليه وسلم‪:‬‬
‫من صلي الفجر في جماعه ‪ ،‬ثم قعد يذكر اهلل حتي تطلع الشمس ‪ ،‬ثم صلي ركعتين ‪ ،‬كانت له كأجر حجه وعمره‬
‫تامتين تامتين تامتين ‪ . .‬أو كما قال عليه الصالة والسالم ‪ .‬هنا تغير اإلدراك والمكان والزمان وبالتالى يؤثر ذلك‬
‫اإلدراك تأثيرا مباشرا على إدارة الوقت من حيث التحليل و التخطيط والتنفيذ والمتابعة ‪ .‬حيث أنه اليستوى ومن‬
‫لم يدرك هذا األمر من حيث إدارته لوقته واإلستفادة منه وهذا المثال لتوضيح النظرية ويبقى التطبيق فى‬
‫مجاالت مشابهة كثيرة فى الحياة للحريص على مصلحته ‪ ،‬وفى مثالنا يتغير الزمان ليصبح من بعد صالة الفجر‬
‫حتى الشروق ثم القيام للصالة ركعتين فى أى يوم بدال من الوقت المحدد فى شهر اتلحجة للمستطيع ‪ .‬ويتغير‬
‫المكان ليصبح صالة الجماعة بدال من مكة للمستطيع أداء فريضة الحج ‪ .‬فلإلدراك تأثيره المباشر فى إدارة‬
‫الوقت بطريقة إيجابية ‪ .‬لذلك أتينا بمثال بسيط من كرة القدم أنه يمكن تحقيق الهدف من خلف المرمى بتصيح‬
‫اإلدراك وإستخدام أدوات اإلدارة من تحليل وتخطيط وتنفيذ ورقابة ومتابعة اإلنحرافات عن المستهدف ويمكنك‬
‫مالحظة ذلك بمتابعة هذا الفيديو ‪ .‬على هذا الرابط لتسديده لرونالدينيو البرازيلى فى المحاولة الثالثة بعد تتبع‬
‫اإلنحرافات عن المستهدف فى المرتين األولى والثانية ‪ .‬وينجح فى تحقيق الهدف من خلف المرمى ‪.‬‬
‫المثال الثالث ‪ :‬تحقيق هدف من وضع متحرك والهدف محدد الزمان والمكان ومحدد اإلتجاه ولكن خلف‬
‫الالعب ‪ .‬ويمكن متابعة هذا الفيديو لتوضيح النظرية‪ . Net-‬وهنا يظهر جليا دور البرمجة الذهنية وديناميكية‬
‫التكيف العصبى فى األداء وتتم ثل البرمجة اللغوية العصبية فى اإلستفادة من المعطيات المتغيرة أثناء حركة‬
‫الكرة من نقطة إنطالقها لتلتقى بقدم الالعب فى وضع معكوس اإلتجاه واإلستقامة لتحقيق الهدف ‪ .‬وهذا الفيديو‬
‫نموذج لتوضيح ‪ NLP‬و ديناميكية التكيف العصبى ‪ .‬حيث التوافق العقلى البدنى بالتكيف الذى يحقق الهدف ‪.‬‬
‫كانت تلك هى النظرية من كرة القدم ‪ .‬واألمثلة كثيرة فى التطبيق فى الحياة العملية ‪ .‬حيث الهدف الواضح مع‬
‫إختالف أدوات وآليات التنفيذ بعد تصحيح اإلدراك ‪ .‬فلقد ظن البعض أن األغنياء فقط هم الذين يأخذون الحسنات‬
‫بحيثيات ومبررات تتوافق وإدراكهم ‪ ،‬حيث أن األغنياء هم الذين يحجون ويتزوجون ليعفوا أنفسهم ويتصدقون‬
‫ويزكون ويعينون المحتاج للمال إلى آخره ‪.‬‬
‫هناك من إستسلم لهذا اإلدراك وهناك من سأل وكانت إجابة المصطفى صلى اهلل عليه وسلم أن األمر بالمعروف‬
‫صدقة والنهى عن المنكر صدقة وإماطة األذى عن الطريق صدقة وإلقاء السالم صدقة وهكذا أو كما قال ‪ ..‬حيث‬
‫عدد رسول اهلل الكثير من أعمال الخير التى لها من األجر والثواب مثل إنفاق الدينار والدرهم ‪ ،‬ومن مصدر‬
‫الينتهى ‪ ،‬حيث أن المال ينفذ مهما كثر ‪ .‬أما األمر بالمعروف والنهى عن المنكر إلى آخره مصدر الينتهى لمن‬
‫يرغب فى فعل الخيرات والتزود منها ‪ .‬وهنا تختلف آليات إدارة الوقت عن ذلك الذى إكتفى بأن األغنياء هم من‬
‫يأخذون الحسنات ‪ .‬والثمار تختلف والحصاد يختلف والجنى يختلف ‪ .‬قلإلدراك تأثير مباشر على وقت اإلنسان‬
‫إيجابا وسلبا ونسوق فى ذلك مشاهد من الحياة على هذا المثال منها ماهو بالدينار والدرهم ومنها ماهو أمر‬
‫بمعروف ونهى عن منكر ومنها من يقضى حاجة أخيه ‪ .‬ومنها من يقتدى بغيره فيفعل الخير مثله فى هذا‬
‫الفيديو على هذا الرابط ‪ ،‬نماذج تختلف بإختالف البيئات والثقافات ولكن النظرية واحدة فى اإلدراك وأثره فى‬
‫الحركة والهدف وبالتالى فى الشعور بالسعادة لتوافق الحركة مع الهدف ‪.‬‬

‫ حاول أن تتقن مهامك ‪ ،‬فأنت قد تكون أب أو أم ‪ ،‬وقد تكون أخ ‪ ،‬وقد تكون ابن ‪ ،‬وقد تكون موظف أو عامل او‬‫مدير ‪ ،‬فكل دور بحاجة إلى مجموعة من األعمال تجاهه‪ ،‬فاألسرة بحاجة إلى رعاية وبحاجة إلى أن تجلس‬
‫معهم جلسات عائلية‪ ،‬وإذا كنت مديراً لمؤسسة‪ ،‬فالمؤسسة بحاجة إلى تقدم وتخطيط واتخاذ قرارات وعمل‬
‫منتج منك‪.‬‬

‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‪-‬‬

‫ما هو كل دور‪ ،‬وليس من الملزم أن تضع لكل دور هدفاً معيناً ‪ ،‬فبعض األدوار قد ال تمارسها لمدة‪ ،‬كدور‬
‫المدير إذا كنت في إجازة‪.‬‬
‫القيمة لتخطيط أو تحليل بدون تنظيم وهنا التنظيم هو أن تضع جدوالً أسبوعياً وتضع األهداف الضرورية أوالً‬
‫فيه‪ ،‬كأهداف تطوير النفس من خالل دورات أو القراءة‪ ،‬أو أهداف عائلية‪ ،‬كالخروج في رحلة أو الجلوس في‬
‫جلسة عائلية للنقاش والتحدث‪ ،‬أو أهداف العمل كاعمل خطط للتسويق مثالً‪ ،‬أو أهدافاً لعالقاتك مع األصدقاء‪.‬‬
‫الحرص على أن تلتزم بما وضعت من أهداف في أسبوعك‪ ،‬وكن مرناً أثناء التنفيذ‪ ،‬فقد تجد فرص لم تخطر‬
‫ببالك أثناء التخطيط‪ ،‬فاستغلها وال تخشى من أن جدولك لم ينفذ بشكل كامل‪.‬‬
‫قيم أداءك وانظر إلى جوانب التقصير فتداركها‪ .‬مالحظة‪ :‬التنظيم األسبوعي أفضل من اليومي ألنه يتيح لك‬
‫مواجهة الطوارئ والتعامل معها بدون أن تفقد الوقت لتنفيذ أهدافك وأعمالك‪ .‬كيف تستغل وقتك بفعالية؟ هنا‬
‫ستجد الكثير من المالحظات لزيادة فاعليتك في استغالل وقتك‪ ،‬فحاول تنفيذها ‪.‬‬
‫ال فليتقنه "‬
‫المتعة فى اإلقتناع بما تعمل بإتقان ‪ ،‬قال رسول اهلل صلى اهلل عليه وسلم " إذا عمل أحدكم عم ً‬
‫تفائل وكن إيجابياً‪.‬‬
‫التفكير فى وسائل أخرى لتوفير الوقت كل يوم‪.‬‬
‫راجع عاداتك القديمة وتخلى عن ما هو مضيع لوقتك• ‪.‬‬
‫من المفيد أن ت ضع مفكرة صغيرة وقلما في جيبك دائماً لتدون األفكار والمالحظات‪.‬‬
‫خطط ليومك من الليلة التي تسبقه أو من الصباح الباكر‪ ،‬وضع األولويات حسب أهميتها وأبدأ باألهم • ‪.‬ركز‬
‫على عملك وانتهي منه وال تشتت ذهنك في أكثر من عمل‪.‬‬
‫توقف عن أي نشاط غير منتج‪.‬‬
‫أنصت جيداً لكل نقاش حتى تفهم ما يقال‪ ،‬وال يحدث سوء تفاهم يؤدي إلى التهام وقتك‪.‬‬
‫رتب نفسك وكل شيء من حولك سواء الغرفة أو المنزل‪ ،‬أو السيارة أو مكتبك ‪.‬‬
‫قلل من مقاطعات اآلخرين لك عند أدائك لعملك‪.‬‬
‫أسأل نفسك دائماً ما الذي أستطيع فعله الستغالل وقتي اآلن‪.‬‬
‫أحمل معك كتيبات صغيرة في سيارتك أو عندما تخرج‬

‫عند اوقات االنتظار يمكنك قراءة كتابك‪ ،‬مثل أوقات أنتظار مواعيد المستشفيات‪ ،‬أو األنتهاء من معامالت‪.‬‬
‫‬‫‬‫‬‫‬‫‪-‬‬

‫أتصل لتتأكد من أي موعد قبل حلول وقت الموعد بوقت كافي‪.‬‬
‫تنظيم متعلقاتك الورقية مهم لجودة األداء ‪.‬‬
‫تابع خططك بقرائتها يوميا ‪.‬‬
‫الكمال هلل وحده ‪ ،‬فتتبع اإلنحرافات فى حد ذاته خبره ‪ ،‬فال يقلقك بعض اإلخفاق فى التنفيذ ‪.‬‬
‫اليؤدى التنظيم وظيفته إن أصبح قيدا فاجعله فى خدمتك ‪.‬‬

‫ خصص وقتا للترفيه يوميا ‪.‬‬‫ إن لبدنك عليك حقك ‪ ،‬ومن أول حقوق البدجن ممارسة الرياضة للحفاظ على هذه البنية ‪ ،‬فاحرص على ممارسة‬‫الرياضة ولو لنصف ساعة يوميا ‪.‬‬

‫ تمتع بالتأمل ولو ل‪ 11‬دقائق يوميا ‪ .‬قال رسول اهلل صلى اهلل عليه وسلم ‪:‬‬‫"أوصاني ربي بتسع أوصيكم بها‪:‬أوصاني باإلخالص في السر والعالنية‪ ،‬والعدل في الرضا والغضب‪ ،‬والقصد في‬
‫الفقر والغنى‪ ،‬وأن أعطي من حرمني‪ ،‬وأصل من قطعني‪ ،‬وأعفوعمن ظلمني‪ ،‬وأن يكون نطقي ذكراً‪ ،‬وصمتي فكراً‪،‬‬
‫ونظري عبراً‬

‫ إشحن طاقتك بالنوم ‪ 8‬ساعات يوميا‬‫ جدد يومك عش حياتك بــثالث أشياء ‪ (( :‬الطاقة ‪ +‬الحماس ‪ +‬العاطفه )‬‫ فى التغيير حياة ‪ ..‬وفى التخيل واإلبداع والترويح الفكرى تجديد للنشاط الذهنى ‪ .‬إلعب ألعاب مسلية يوميا‬‫ إقرأ كثيرا فى الكتاب المسطور _ السماوى _ وجهد البشر ‪ ،‬والمنظور من خلق اهلل _ حيث قال تبارك وتعالى‬‫حرٍ مَا نَفِدَتْ كَ ِلمَاتُ الَلهِ إِنَ‬
‫حرُ َيمُدُهُ مِن بَعْدِهِ سَبْعَةُ أَبْ ُ‬
‫جرَةٍ أَقْلَامٌ وَالْبَ ْ‬
‫فى كتابه الكريم ‪{ :‬وَ َلوْ أَ َنمَا فِي الْ َأرْضِ مِن شَ َ‬
‫عزِيزٌ حَكِيمٌ} (‪ )22‬سورة لقمان ‪ ..‬فكل الخلق بكن وهى كلمة من كلمات اهلل تبارك وتعالى ‪.‬‬
‫الَلهَ َ‬

‫ الصالة صلة للروح بخالقها ‪.‬‬‫ أقض بعض الوقت مع أشخاص أعمارهم تجاوزت الـ ‪ 21‬سبعين عام ‪ ،،‬و آخرين أعمارهم أقل من ‪ 6‬أعوام‬‫ أحلم أكثر خــالل يقظتك‬‫سمَاوَاتِ وَالْ َأرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَا ُهمَا وَجَعَلْنَا مِنَ ا ْلمَاء ُكلَ‬
‫ قال تعالى فى كتابه الكريم ‪َ{ .‬أوَلَمْ َيرَ الَذِينَ كَ َفرُوا أَنَ ال َ‬‫شَيْءٍ حَيٍ أَفَلَا ُي ْؤمِنُونَ} (‪ )31‬سورة األنبياء ‪ . ..‬أشرب كميات كبيره من الماء ‪.‬‬
‫ كن مصدر سعادة للغير ‪.‬‬‫ تجنب األحاديث التى تضيع وقتك بال فائدة ‪.‬‬‫ تخلص من األفكار السلبية باإليجابية منها ‪ .‬لشحن طاقتك ‪ .‬وفى ذلك أعظم إستثمار لوقتك ‪ .‬بتغيير معتقداتك إيجابيا‬‫تتغير تصرفاتك إيجابيا ‪ .‬وهم من أهم مفاهيم البرمجة اللغوية العصبية ‪.‬‬
‫ تعلم من مدرسة الحياة ‪ .‬بأن يكون نظرك عبرة وصمتك فكرا ونطقك ذكرا ‪.‬‬‫‪ -‬إهتم باألغذية الطبيعية ‪.‬‬

‫‪If you eat apple at the day , you will keep the doctor away‬‬

‫?‪Are Apples Really Healthy For You‬‬

‫‪.‬الوقاية خير من العالج ‪ .‬حيث أن المعدة بيت الداء والحمية رأس كل دواء ‪ .‬يقول تبارك وتعالى فى كتابه الكريم ‪..‬‬
‫{يَا أَ ُيهَا الَذِينَ آمَنُواْ كُلُواْ مِن طَيِبَاتِ مَا َرزَقْنَاكُمْ وَاشْ ُكرُواْ لِّلهِ إِن كُنتُمْ إِيَاهُ تَعْبُدُونَ} (‪ )122‬سورة البقرة ‪.‬‬
‫ الحب مطلوب هلل وللبشر ومتعة العالقات فى العبودية والوصال بين بنى البشر – حيث قال المصطفى عليه الصالة‬‫والسالم ‪ :‬عن أنس ‪ ،‬عنه ‪ :‬ثالث من كن فيه وجد حالوة اإليمان ‪ :‬أن يكون اهلل ورسوله أحب إليه مما سواهما ‪ .‬أن‬
‫يحب المرء ال يحبه إال هلل ‪ ،‬وأن يكره أن يعود في الكفر كما يكره أن يقذف في النار ‪ -‬وقال ‪ :‬عن أنس بن مالك‬
‫رضي اهلل عنه خادم رسول اهلل صلى اهلل عليه وسلم قال ( اليؤمن أحدكم حتى يحب ألخيه ما يحب لنفسه ) ‪ ،‬رواه‬
‫البخاري و مسلم ‪.‬‬

‫ح َمةٍ مِنَ الّلهِ لِنتَ َلهُمْ وَ َلوْ كُنتَ فَظًا غَلِيظَ‬
‫ المرونة واللين من الحكمة – حيث قال تعالى فى كتابه الكريم ‪{ :‬فَ ِبمَا رَ ْ‬‫ع َزمْتَ فَ َتوَ َكلْ عَلَى الّلهِ إِنَ الّلهَ يُحِبُ‬
‫حوْلِكَ فَاعْفُ عَ ْنهُمْ وَاسْتَغْ ِفرْ َلهُمْ وَشَا ِورْهُمْ فِي ا َأل ْمرِ فَإِذَا َ‬
‫الْقَلْبِ الَنفَضُواْ مِنْ َ‬
‫ا ْلمُ َتوَكِلِينَ} (‪ )151‬سورة آل عمران‬
‫‪ -‬تجارب الماضى معطيات لقرارات المستقبل اإليجابية ‪.‬‬

‫ إستمتع بنعم اهلل عليك ‪ .‬حيث قال تعال فى كتابه الكريم ‪{ :‬وَلَا َتمُدَنَ عَيْنَيْكَ إِلَى مَا مَتَعْنَا ِبهِ َأ ْزوَاجًا مِ ْنهُمْ زَ ْهرَةَ‬‫الْحَيَاةِ الدُنيَا لِنَفْتِ َنهُمْ فِيهِ َو ِرزْقُ رَبِكَ خَ ْيرٌ وَأَبْقَى} (‪ )131‬سورة طـه‬
‫ السعادة فى توافق الحركة مع الهدف ‪.‬كما عرفها فضيلة الشيخ محمد متولى الشعراوى ‪ .‬فاحرص أن يكون وقتك‬‫فى الحركة التى تحقق لك أهدافك لكى تشعر بالسعادة ‪.‬‬
‫ تصفية النفس ‪ .‬والتمتع بنعمة السالم الداخلى ‪.‬‬‫ التعير رأى اآلخرين إهتمام مالم يبنيك ‪.‬‬‫ حسن الظن باهلل من ركائز ثقتك بنفسك – حيث قال تعالى فى كتابه الكريم ‪{ :‬وَإِن ُيرِيدُواْ أَن يَخْ َدعُوكَ فَإِنَ حَسْبَكَ الّلهُ‬‫صرِهِ وَبِا ْل ُم ْؤمِنِينَ} (‪ )62‬سورة األنفال ‪ .‬وقال ‪{ :‬يَا أَ ُيهَا النَبِيُ حَسْبُكَ الّلهُ وَمَنِ اتَبَعَكَ مِنَ ا ْلمُ ْؤمِنِينَ}‬
‫ُهوَ الَذِيَ أَيَدَكَ بِنَ ْ‬
‫شوْهُمْ َفزَادَهُمْ إِيمَاناً وَقَالُواْ حَسْبُنَا الّلهُ وَنِعْمَ‬
‫جمَعُواْ لَكُمْ فَاخْ َ‬
‫(‪ )64‬سورة األنفال ‪{ .‬الَذِينَ قَالَ َلهُمُ النَاسُ إِنَ النَاسَ قَدْ َ‬
‫ضوْاْ مَا آتَاهُمُ الّلهُ َورَسُوُلهُ وَقَالُواْ حَسْبُنَا الّلهُ سَ ُيؤْتِينَا الّلهُ مِن‬
‫ا ْلوَكِيلُ} (‪ )123‬سورة آل عمران ‪ .‬وقال ‪{ :‬وَ َلوْ أَ َنهُمْ رَ ُ‬
‫فَضْ ِلهِ َورَسُوُلهُ إِنَا إِلَى الّلهِ رَاغِبُونَ} (‪ )51‬سورة التوبة‪.‬‬
‫ إعتمد على التغيير اإليجابى فى التمتع بالرقى فى الدنيا واآلخرة ‪ :‬قال تعالى فى كتابه الكريم ‪{ :‬ذَلِكَ بِأَنَ الّلهَ لَمْ يَ ُ‬‫ك‬
‫سمِيعٌ عَلِيمٌ} (‪ )53‬سورة األنفال ‪ .‬وقال ‪َ { :‬لهُ مُعَقِبَاتٌ‬
‫سهِمْ وَأَنَ الّلهَ َ‬
‫مُغَ ِيرًا نِ ْع َمةً أَنْ َع َمهَا عَلَى َقوْمٍ حَتَى يُغَيِرُواْ مَا بِأَنفُ ِ‬
‫سهِمْ وَإِذَا َأرَادَ الّلهُ بِ َقوْمٍ‬
‫مِن بَيْنِ يَدَ ْيهِ وَمِنْ خَلْ ِفهِ يَحْفَظُونَهُ مِنْ َأ ْمرِ الّلهِ إِنَ الّلهَ َال يُغَ ِيرُ مَا بِ َقوْ ٍم حَتَى يُغَ ِيرُواْ مَا بِأَنْفُ ِ‬
‫سُوءًا فَالَ َمرَدَ َلهُ َومَا َلهُم مِن دُو ِنهِ مِن وَالٍ} (‪ )11‬سورة الرعد‪.‬‬
‫ إهتم بزرع الدنيا لحصاد اآلخرة ‪ -‬عن ابن عمر رضي اهلل عنهما قال ‪ :‬أخذ رسول اهلل صلى اهلل عليه وسلم بمنكبيّ‬‫فقال ‪ :‬كن في الدنيا كأنك غريب ‪ ،‬أو عابر سبيل‪.‬‬
‫ تخير أصدقاء المجالسه فالوقت إما لك أو عليك ‪ .‬عَنْ أَبِي مُوسَى رَضِيَ الَلهُ عَ ْنهُ ‪ ،‬عَنِ النَبِيِ صَلَى الَلهُ عَلَ ْيهِ وَسَلَمَ ‪،‬‬‫ن يَحْذِيَكَ وَِإمَا أَنْ‬
‫قَالَ ‪ " :‬إِ ِنمَا مَ َثلُ الْجَلِيسِ الصَالِحِ وَجَلِيسِ السُوءِ كَحَامِلِ ا ْلمِسْكِ وَنَافِخِ الْكِيرِ ‪ ،‬فَحَا ِملُ ا ْلمِسْكِ ِإمَا أَ ْ‬
‫حرِقَ ثَيَابَكَ وَِإمَا أَنْ تَجِدَ رِيحًا خَبِي َثةً " ‪َ .‬روَاه الْبُخَارِيُ‬
‫تَبْتَاعَ مِ ْنهُ وَِإمَا أَنْ تَجِدَ مِ ْنهُ رِيحًا طَيِ َبةً ‪ ،‬وَنَافِخُ الْكِيرِ ِإمَا أَنْ يَ ْ‬
‫ومُسْلِمٌ‪،‬‬
‫َ‬
‫ تصدق بمايزيد عن حاجتك ‪ .‬فَقَالَ رَسُولُ الَلهِ ‪ ،‬صَلَى الَلهُ عَلَ ْيهِ وَسَلَمَ ‪ " :‬مَنْ كَانَ عِنْدَهُ فَضْلٌ مِنْ ظَ ْهرٍ فَلْيَعُدْ ِبهِ عَلَى‬‫ضلٌ مِنْ زَادٍ فَلْيَعُدْ ِبهِ عَلَى مَنْ ال زَادَ َلهُ " ‪ ،‬وَذَ َكرَ أَصْنَافَ ا َأل ْموَا ِل حَتَى رَأَيْنَا أَ َنهُ ال‬
‫مَنْ ال ظَ ْهرَ َلهُ ‪ ،‬وَمَنْ كَانَ عِنْدَهُ فَ ْ‬
‫ضلٍ عِنْدَهُ ‪.‬‬
‫حَقَ ألَحَدٍ مِنَا فِي فَ ْ‬
‫ الخير بيد اهلل ‪ ..‬تطلع لما فى يد اهلل واترك الحسد ‪ ..‬فاهلل هو العاطى ‪ ..‬والحسد من محبطات األحمال ‪ .‬حيث قال‬‫تعالى ‪ُ { :‬قلِ الَلهُمَ مَالِكَ ا ْلمُلْكِ ُتؤْتِي ا ْلمُلْكَ مَن تَشَاء وَتَنزِعُ ا ْلمُلْكَ مِمَن تَشَاء وَتُ ِعزُ مَن تَشَاء وَتُ ِذلُ مَن تَشَاء بِيَدِكَ الْخَ ْيرُ‬
‫إِنَكَ عَ َلىَ كُلِ شَيْءٍ قَدِيرٌ} (‪ )26‬سورة آل عمران ‪ ..‬وقال عليه الصالة والسالم ‪ .‬وأخرج أبو داود من حديث " أبي‬
‫هريرة رضي اهلل عنه عن النبي ‪ r‬قال " إياكم والحسد فإن الحسد يأكل الحسنات كما تأكل النار الحطب أو قال‬
‫العشب‪" .‬‬

‫شهْرُ َرمَضَانَ الَذِيَ أُن ِزلَ فِيهِ الْ ُقرْآنُ هُدًى لِلنَاسِ وَبَيِنَاتٍ مِنَ ا ْلهُدَى‬
‫ يريد اهلل بكم اليسر ‪ ..‬وبشر الصابرين ‪َ { ..‬‬‫سرَ وَالَ ُيرِيدُ‬
‫خرَ ُيرِيدُ الّلهُ بِكُمُ الْيُ ْ‬
‫ص ْمهُ َومَن كَانَ َمرِيضًا َأوْ عَلَى سَ َفرٍ فَعِدَةٌ مِنْ أَيَامٍ أُ َ‬
‫شهْرَ فَلْيَ ُ‬
‫شهِدَ مِنكُمُ ال َ‬
‫وَالْ ُفرْقَانِ َفمَن َ‬
‫سرَ وَلِتُ ْكمِلُواْ الْعِدَةَ وَلِتُكَ ِبرُواْ الّلهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَكُمْ تَشْ ُكرُونَ} (‪ )185‬سورة البقرة ‪ ..‬الخير قادم ال محالة‬
‫بِكُمُ الْعُ ْ‬
‫مادمت مع اهلل ‪.‬‬
‫ القوة األساسية بالتوكل على اهلل ‪.. .‬‬‫ تحرى الصواب فى أعمالك ‪.‬‬‫ صلة األرحام ومالها من فضل ‪.‬‬‫ الذين آمنوا الخوف عليهم والهم يحزنون ‪ ..‬إنعم بالتفاءل ‪ .‬يأتيك الخير ‪.‬حيث قال تعالى فى كتابه الكريم ‪.‬‬‫{الشَيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَ ْقرَ وَيَ ْأ ُمرُكُم بِالْفَحْشَاء وَالّلهُ يَعِدُكُم مَغْ ِفرَةً مِ ْنهُ وَفَضْالً وَالّلهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ} (‪ )268‬سورة البقرة‪.‬‬
‫ التغير مطلوب فى حياتنا اليومية فال تستسلم لرتابة التكرار اليومى ففى التغيير حياة‪.. .‬‬‫ اإللتزام بحدودى وعدم التعدى على حدود الغير ‪.. .‬‬‫ ذكر اهلل دائما بأنواعه ‪.. .‬‬‫ األمر بالمعروف والنهى عن المنكر ‪..‬‬‫انظر إلى يومك على أنه لوحة فنان بيضاء‪.‬‬
‫فإذا عشت يومك بسلبية متقبالً كل ما ينثره الناس والظروف على لوحتك ‪،‬‬
‫فسوف تجد في الغالب على لوحتك فوضى ‪ ،‬وليس فن ًا كما هو المفترض أن يكون‪.‬‬

‫ إدارة الوقت والتوازنات الستة ‪:‬‬‫بمراجعة اإلرشادات السابقة تجد أنه تمت مراعاة التوازنات التالية فى إدارة الوقت على المدى القصير والبعيد ‪:‬‬
‫ التوازن الصحى النفسى‬‫ التوازن الصحى الجسمانى‬‫ التوازن الصحى الفكرى‬‫ التوازن الصحى الغذائى‬‫ التوازن اإلقتصادى‬‫‪ -‬توازن األهداف والواجبات‬

‫المايسترو‬
‫البد من مراعاة التوازنات الستة السابقة عند إدارة الوقت وذلك تالفيا للتوابع السلبية التى قد تؤدى إلى‬
‫اإلحباط وعدم المتابعة إلستكمال المخطط له من أهداف ‪ .‬فيمكن لمن يدير الوقت أن يخطط لنفسه فخا من‬
‫الجداول الزمنية التى ترهقة وتكون عبئا عليه ويمكن أن يجعل من إدارة الوقت عمل جميل متناغم يستمتع‬
‫بتنفيذه وأداءه والصورة التالية إلدارة الوقت بدون مراعاة التوازنات السابق ذكرها على سبيل الترميز ال‬
‫الحصر ‪.‬‬

‫ والهدف من مراعاة تلك التوازنات هو اإلنسجام بين المخطط له وأداءه على أرض الواقع فإن من سيقوم‬‫بتنفيذ المخطط له هو من البشر له مقومات نفسية وبدنية وفكرية البد من تحقيق التوازن فى إستخدام كل‬
‫هذه المقومات ليكون التحليل و التخطيط واألداء فى التنفيذ والمتابعة والرقابة أشبه مايكون بالنسبة لرجل‬
‫إدارة الوقت بمايستروا ألوركسترا ‪ .‬ونسوق فيمايلى المثال التالى للتوضيح وإستشعار حال التنفيذ‬
‫بالتوازنات المطلوبة والغرض من هذا المثال هو النظرية للتطبيق فى مجاالت الحياة المختلفة والتى تتطلب‬
‫إدارة الوقت ‪.‬‬

‫ فى الصورة التالية نجد صورة لمايستروا من الخلف ومعه عصا اإلشارة الخاصة به ألداء عمله وهى متعددة‬‫األغراض حيث تستخدم لإلرشاد والمتابعة والتصويب والتوقيف بمهارة تتوقف على قائد المسيرة‬

‫ ويمكن مشاهدة نموذج نتاج التحليل والتخطيط والتنظيم والتنفيذ والرقابة والمتابعة الجيدة فى الرابط التالى‬‫ – مثال على نتاج خطوات إلدارة الوقت مع مراعاة التوازنات الستة ‪ . .‬حيث كان الجمع بين أنماط مختلفة‬‫من األصوات فى فترة زمنية معينة وبعد تحديد وكتابة األدوار لكل منهم بفترته على خط الزمن بنقطة بداية‬
‫ونقطة نهاية التضر بالركب بل تضيف إليه جماال ‪ ،‬وهى تمثل كافة األحوال التى يمكن أن يتعرض لها المرء‬
‫خالل يومه من حاالت الضغط واإلنفراج والصعوبة واليسر والضوضاء والسكون ‪ .‬وكيفية الدمج بينها بصورة‬
‫يسودها اإلنسجام والقبول ‪ .‬مراعاة لكل لحظة زمنية على السلم الموسيقى صعودا وهبوطا برموزه السبعة ‪.‬‬

‫ فبنفس خطوات إدارة الوقت يكون نتاج العمل الفنى وهو من مظاهر فن إدارة الوقت ونوضح ذلك فى التالى ‪:‬‬‫ إن من نعم اهلل تبارك وتعالى على‬‫اإلنسان هى التغيير فلم يجعل الحياة‬
‫على نمط واحد وال وتيرة واحد حتى‬
‫ال يسودها الملل واإلكتئاب ‪ .‬وكانت‬
‫عدم النمطية من أدوات اإلنسان التى‬
‫يستخدمها فى اإلبداع للتعبير عن ذاته‬
‫وشخصيته المتميزة عن غيره من‬

‫البشر ‪ .‬وكان تباين النمطية فى تكوين وحدة البناء وكان اإلبداع ‪ ،‬فكل وحدة متماسكة شقين غير نمطيين‬
‫بداية من شحنتى الذرة وإنتهاء بالمجرات ‪.‬‬

‫ فعلى درجات السلم الموسيقى تختلف النغمات عن‬‫بعضها البعض وإنسجامها فى الترتيب الذى يرضاه‬
‫الملحن ويضعه وفق اللحن الخاص الذى يدونه فى‬
‫نوتته التى تخرج للحياه معزوفة يقوم بعزفها‬
‫مجموعة من العازفين بالرجوع إلى المدون فى تلك‬
‫النوتة ‪ ..‬بمنتهى الدقه التى تحول دون الشذوذ‬
‫السمعى أو الصوتى الذى يخل بإنسجام اللحن الذى‬
‫قام بالتخطيط له ذلك الملحن ‪.‬‬

‫ بمالحظة الشكل (‪ )3‬يمكنك مشاهدة الفترات الزمنية المحددة‬‫ألداء النغمة سواء كانت دو أو سى أو ال أو صول ‪..‬منها ماهو‬
‫النصف مدة والمدة وكل منهما ثوانى ولحظات ولكنها من الدقة‬
‫حيث أنها قد تخل بالمنظومة العامة إن لم تتم بالطريقة المحددة‬
‫التى حددها الملحن ‪.‬‬

‫ فالتخطيط الجيد بالتوازنات المذكورة يسهل األداء بل ويجعل من األداء متعة للمؤدى والمنفذ وللمتابع‬‫وللمنتفع ‪.‬‬
‫ ولنا فى النظام الحركى الكونى نموذج لدقة األداء الزمنى وعبرة للمتطلع لألفضل ومن هنا يكون فن إدارة‬‫الوقت بين النظرية والتطبيق ‪.‬‬

‫‪-6‬الوقت والسعادة‬
‫من أهم المعايير التى على أساسها يكون النجاح فى إدارة الوقت أن تتوافق مع قانون السعادة وماهو قانون‬
‫السعادة ؟ ‪ .‬للسعادة تعريفات كثيرة نعنى هنا بماورد عن فضيلة الشيخ ‪ /‬محمد متولى الشعراوى فى أن ‪:‬‬

‫السعادة ىه توافق احلركة مع الهدف‬
‫وطالما أن الحركة عنصر من عناصر السعادة إذا فهى تخضع لقوانين الحركة ‪ ،‬ألن الزمن عنصر أساسى‬
‫فيها وال تتحقق السعادة إال بإدارة للوقت يراعى فيها توافق الحركة مع الهدف وهو من أهم اإلعتبارات التى‬
‫يجب مراعاتها عند التخطيط إلدارة الوقت ‪.‬‬
‫الحظ فى الصورة التالية من ملعب كرة التنس ‪:‬‬

‫ الحظ فى هذه الصورة المقتطعة من هذا الفيديو أن كل أن الالعب ذو الرداء األحمر يأخذ وضع معين يختلف عن‬‫ذلك ذو الرداء األخضر يختلف عن ذلك الصبى ذو الرداء اللبنى وجميعهم فى الوضع السليم بما يتناسب‬
‫وحركته وهدفه وتابع الفيديو كلهم نجح فى تأدية مهمته المتعلقة بهذه الوضعية لكل منهم ‪ .‬وبمجرد إنتهاء أى‬
‫منهم من لعبته يعود مرة أخرى لوضع اإلستعداد للعبة القادمة وهكذا حتى نهاية المبارة ال تكل عينه من تتبع‬
‫هدفه واليكل جسمه من إتخاذ الوضع المناسب تجاه تحقيق هدفه بالحركات المناسبة ‪ .‬تلك هى النظرية أما‬
‫بالنسبة للتطبيق ففى شتى مجاالت الحياة التى يكون فيها تحديدا للهدف يتبعه تخطيط وتنفيذ وحركة لتحقيق هذا‬
‫الهدف ‪ .‬كما يتضح فى هذا المثال التباين ‪ .‬حيث لكل منهم هدفه المختلف تماما عن الثانى فى نفس اللحظة‬
‫ولكن تتوافق المعزوفة لتكتمل مباراة شيقة لمتتبع تلك المباريات ‪ .‬فصالح الكل فى تخصص الجزء ‪ .‬سنة كونية‬
‫نظمها اهلل تبارك وتعالى فى كثير من النماذج الكونية والسلوكية على مستوى المجتمعات اإلنسانية ‪.‬‬

‫‪-7‬الخاتمة‬
‫نظرا لمتطلبات الح ياة واإلحتياجات المادية وضرورات الحياة ‪ ،‬و مهام أخرى يجب إنجازها‪ ،‬حتى أننا نتمنى أن‬
‫يكون اليوم ‪ 48‬ساعة بدال من ‪ ،24‬إ ن كثرة األعمال ال تستلزم أن يكون اليوم طويال‪ ،‬وإنما تتطلب فقط تنظيم‬
‫الوقت‪ ،‬ورصد فترة معينة لكل عمل وأولويات إنجاز األعمال‪ ،‬أى األهم ثم المهم‪ ،‬وتلك األسس الرئيسية تندرج تحت‬
‫فن كبير يسمى فن إدارة الوقت ‪ ،‬والتى يمكن االستفادة منه بشكل يحقق لإلنسان قدر كبير من أعماله دون إهدار‬
‫للوقت‪ ،‬وفى آن واحد يكون ذلك فى إطار من السعادة والنجاح ‪ ،‬وذلك من خالل النقاط اآلتية ‪:‬‬
‫‪ -1‬يجب تدوّين المهام المطلوبة منا على المدى البعيد‪ ،‬وما يجب إنجازه سريعا‪.‬‬
‫‪ -2‬البد لنا من القيام بسرد المهام اليومية التى يجب أن تتحقق فى ذات اليوم دون تأخير‪.‬‬
‫‪ -3‬يجب علينا تقسيم الوقت على المتطلبات التى يجب إنجازها سواء كانت جادة أو ترفيهية‪ ،‬حيث إن الترويح عن‬
‫النفس ليس ترفا وإنما هو تجديد للنشاط‪.‬‬
‫‪ -4‬البد من القيام بتوظيف قدراتك فى إنجاز األعمال بشكل م تقن وسريع‪ ،‬فمثال حين يكون الشخص ماهرا فى‬
‫الكتابة على الحاسب اآللى ولديه بعض األعمال التى يجب تنفيذها على الكمبيوتر‪ ،‬عليه أن يحدد وقتا صغيرا‬
‫ومحددا لتلك المهمة‪.‬‬
‫‪ -5‬يمكننا إنجاز األعمال بتجميع المتقارب منها‪ ،‬سواء فى أسلوب تنفيذها أو فى االنتقال إليها‪.‬‬
‫‪ -6‬اإلهتمام ب النظام من أهم سبل تحقيق األعمال بسرعة وبدون إضاعة وقت‪.‬‬
‫‪ -7‬نظرا ألهمية تجديد النشاط الذهنى والعضلى والعصبى يجب علينا االلتزام بالنوم فقط ‪ 8‬ساعات وأال تزيد هذه‬
‫الفترة إال فى الحاالت الطارئة فقط‪ ،‬حيث إن الكسل والراحة ال تفيد بل إنها تجعل اإلنسان فى حالة من الخمول ال‬
‫يقوى على تنفيذ متطلباته‪.‬‬
‫‪ -8‬من المهم محاولة التميز فيما أوكل إلى اإلنسان من أعمال فى إطار تحقيق النجاح‪.‬‬
‫‪ -9‬مراعاة توافق الحركة مع الهدف لتحقيق السعادة على المدى القصير والبعيد فى الدنيا واآلخرة ‪ .‬عدم إهدار‬
‫الوقت وذلك من خالل التحكم فى فترة التحدث فى الهاتف أو عند تبادل الزيارات مع األصدقاء‪.‬‬

‫‪-8‬المراجع‬
‫مالحظة ‪:‬‬
‫كل الشكر واإلحترام والتقدير لكل من ساهم فى هذا العمل بسابقة عمل تم الرجوع عليها فهما ونقال لإلستفادة‬
‫واإلفادة ‪ .‬مع حفظ الحقوق قدرا وعرفانا ‪.‬‬
‫‪ -‬كتاب جدد حياتك للشيخ محمد الغزالى ‪.‬‬

‫ مقال لألستاذ ‪ /‬طارق مصطفى ‪ ،‬خبير التنمية البشرية ‪.‬‬‫ مقاالت للدكتور ‪ /‬أحمد السيد الكردى ‪.‬‬‫ كتاب إدارة الوقت للدكتور إبراهيم الفقى ‪.‬‬‫‪ -‬األستاذ ‪ /‬نهاد رجب مدرب تنمية بشرية‬

‫‪-9‬المؤلف‬
‫‪Name : Hesham ahmed saber Mohamed youssef‬‬

1162/5/4 : ‫تاريخ الميالد‬
‫ مدينة بورسعيد‬: ‫العنوان‬
Mobile: 01001282787 _ 01228207974
E.Mail: The_life_comic@yahoo.com
Blackduck112002@gmail.com
http://sites.googles.com/site/theabilityofchange
http://www.scribd.com/The_life_comic
http://facebook.com/the.life.comic

:‫المؤهالت‬
1- (CTCHD) Canadian Business Administration Diploma.
A Profissional diploma of study authorized by Canadian Training Center For Human Development.
.. ‫ مونتريال‬.. ‫ بإعتماد المركز العربى الكندى للتنمية البشرية‬، ‫من المركز الكندى للتنمية البشرية‬

‫ حاصل على دبلومة فى إدارة األعمال‬-1
. ‫ إبراهيم الفقى‬/‫ دكتور‬.. ‫كندا‬

2- (ICDL) International Computer Driving Licence _ 13.4.2008.
، ‫ بوربوينت‬،‫ إكسيل‬، ‫ وورد‬.. ‫ فى إدارة الحاسب اآللى‬.. ‫ إل‬. ‫ دى‬. ‫ سى‬. ‫ حاصل على الرخصة الدولية إلدارة الحاسب اآللى بإعتماد اليونيسكو أى‬-2
. ‫ مقدمة فى الحاسب اآللى‬، ‫ إنترنت‬، ‫ ويندوز‬، ‫أكسس‬

3- Computer courses :
1- Operating system (DOS).

‫‪2- Programming By Basic.‬‬
‫‪Elsadat commercial school.1986.‬‬

‫‪ -3‬حاصل على شهادة فى أوبريتنج سيستم (دوس)‬

‫‪ .‬برمجة بلغة البيزيك_ من المعهد التجريبى التجارى الفنى _ سنة ‪1185‬‬

‫‪4- ILLI _International langauge & computer center certificate english langauge‬‬
‫‪course 30.19.1992.‬‬
‫‪ -4‬حاصل على شهادة فى اللغة اإلنجليزية‬

‫من المركز الدولى للغات والكمبيوتر ‪ ..‬آى ‪ .‬إل ‪ .‬إل ‪ .‬آى ‪..‬‬

‫‪_Certificate in computer (London) studies:(5- (ICL‬‬
‫‪- Computer techniques.‬‬
‫‪- Cobol programming langauge.‬‬
‫‪- Cobol direct access.‬‬
‫‪- Cobol practical training.‬‬

‫‪ -5‬شهادة فى الحاسب اآللى بإعتماد المعهد البريطانى للحاسب اآللى آى سى إل ‪:‬‬
‫برمجة بلغة الكوبول ‪.‬‬
‫دايركت أكسيس ‪.‬‬
‫كوبول براكتيكال تريننج ‪.‬‬
‫من المعد البريطانى آى سى إل _‪1185‬‬

‫‪6- ICNLP International Center Of NLP The Future Of Development.‬‬
‫‪NLP Diploma Training , and exhibited the highest degree of skill and competency, required to achive N.L.P‬‬
‫‪Diploma.‬‬

‫‪7- NLP Practitioner Training , and exhibited the highest degree of skill and competency, requiredto achive N.L.P‬‬
‫‪Practitioner‬‬

‫‪ -6‬دبلومة البرمجة اللغوية العصبية‬
‫دبلومة البرمجة اللغوية العصبية من المركز العالمى للبرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية ‪ .‬د‪ .‬عنتر سليمان‬
‫‪.‬بإعتماد البورد األمريكى‪.‬‬
‫‪ -2‬شهادة ممارس للبرمجة اللغوية العصبية من المركز العالمى للبرمجة اللغوية العصبية ‪.‬د‪.‬عنتر سليمان ‪.‬بإعتماد‬
‫البورد األمريكى‪.‬‬

‫‪8- Columbus university certificate Diploma training of Trainers T.O.T‬‬
‫‪ -8‬دبلوم تدريب المدربين بإعتماد جامعة كولومبس األمريكية ‪.‬‬
‫‪:Canadian Human Devlopment Center‬‬
‫‪9- Profissional Leadership (certificate) .2009.‬‬
‫‪10- Power of Change (certificate) .2010.‬‬
‫‪11-The Art of Public Speaking (certificate) .2010.‬‬
‫‪12- How to master your fear (certificate) .2010.‬‬

‫دراسات فى المركز الكندى للتنمية البشرية‬
‫‪ - 1‬القائد المحترف ‪ (.‬شهادة ) من المركز الكندى للتنمية البشرية ‪2111.‬‬
‫‪ -11‬القدرة على التغيير ‪(.‬شهادة) من المركز الكندى للتنمية البشرية ‪2111 ..‬‬
‫‪ -11‬فن اإللقاء الجماهيرى ‪(.‬شهادة) من المركز الكندى للتنمية البشرية ‪2111 ..‬‬
‫‪- 12‬التخلص من الخوف ‪( .‬شهادة ) من المركز الكندى للتنمية البشرية‪2111.‬‬

‫‪Professional Certified Trainer Diploma -John Hever Academy.‬‬
‫‪ .-13‬دبلوم مدرب معتمد محترف من جامعة جون هيفر البريطانية ‪.‬‬

‫‪13-‬‬

‫‪14-.Basic Business Administration Diploma- John Hever Academy.‬‬
‫‪ - 11‬دبلوم إدارة األعمال من أكاديمية جون هيفر البريطانية ‪.‬‬
‫‪15- (Scu )Suez Canal University_The faculty of commerce_ accountancy_B.Com.‬‬
‫‪ -15‬حاصل على بكالوريوس تجارة _ شعبة المحاسبة _ ‪1184‬‬

‫الخبرات السابقة‬
‫‬‫‬‫‬‫‬‫‪-‬‬

‫مدرب تنمية بشرية معتمد من أكاديمية بناة المستقبل للتنمية البشرية ‪.‬‬
‫مدرب تنمية بشرية معتمد من جامعة كولمبس األمريكية ‪.‬‬
‫مدرب محترف معتمد من جامعة جون هيفر البريطانية ‪.‬‬
‫مدرب برمجة لغوية عصبية معتمد من المركز العالمى للبرمجة اللغوية العصبية بإعتماد البوورد األمريكى ‪.‬‬
‫ممارس برمجة لغوية عصبية معتمد من المركز العالمى للبرمجة اللغوية العصبية بإعتماد البوورد األمريكى ‪.‬‬

‫‬‫‬‫‬‫‬‫‪-‬‬

‫مدرب حاسب آلى ‪.‬‬
‫مبرمج حاسب آلى بلغة الكوبول بإعتماد المعهد البريطانى آى سى إل ‪.‬‬
‫مب رمج حاسب آلى بلغة البيزيك بإعتماد معهد السادات التجريبى ‪. .‬‬
‫عضو بأكاديمية بناة المستقبل للتنمية البشرية ‪.‬‬
‫محاسب ‪ .‬بكالوريوس تجارة شعبة محاسبة لسنة ‪.1184‬‬

‫المايسترو فى إدارة الوقت‬
‫رابط تحميل كتاب المايسترو فى إدارة الوقت‬