You are on page 1of 182

]‫ [عالج نفسك بالقرآن‬nilkheireddine@yahoo.

f
r
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫عالج نفسك بالقرآن‬
‫أول دراسة علمية موثقة حول العلج بالقرآن الكريم‬

‫"كيف تعالج نفسك من دون معالج"‬

‫بقلم عبد الدائم الكحيل‬
‫‪www.kaheel7.com‬‬

‫‪2‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫بِسْ ِم اللّهِ الرّحْ َمنِ الرّحِيمِ‬

‫ظةٌ‬
‫يَا أَ ّيهَا النّاسُ قَدْ جَاءَتْكُمْ َموْعِ َ‬
‫مِنْ رَبّكُ ْم وَشِفَاءٌ ِلمَا فِي الصّدُورِ‬
‫ح َمةٌ ِل ْلمُ ْؤمِنِينَ * ُقلْ‬
‫َوهُدًى وَرَ ْ‬
‫حمَ ِتهِ فَبِذَ ِلكَ‬
‫ضلِ الّل ِه وَبِرَ ْ‬
‫بِفَ ْ‬
‫جمَعُونَ‬
‫فَلْيَفْ َرحُوا ُهوَ خَيْرٌ ِممّا يَ ْ‬
‫[يونس‪]58-57 :‬‬

‫نرجو المساهمة في إرسال هذا الكتاب لصدقائكم وأحبتكم في ال‬

‫قبل أن نبدأ ل بد أن ندرك هذه النقاط‪:‬‬

‫* إن العلج بالقرآن ل يعني أبدا أن نتخلى عن الطب الحديث‪ ،‬بل إن‬

‫‪3‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫الستفادة من البحاث الطبية ووسائل العلج الحديثة هي سنّة نبوية‬
‫لقوله عليه الصلة والسلم‪( :‬تداووا عباد ال!)‪ ،‬فهذا المر النبوي‬
‫الصريح يحضنا على الستفادة من أي وسيلة علجية ممكنة‪.‬‬

‫* إن هذا الكتاب يزودك بمعلومات جديدة يجهلها كثير من الخوة‬
‫القراء‪ ،‬ويصحح نظرة الكثير إلى موضوع العلج بالقرآن‪ ،‬وهو‬
‫محاولة لوضع الساس العلمي الصحيح لعلم الشفاء بالقرآن‪.‬‬

‫* لقد أثبتت المشاهدات أن القرآن هو خير علج للمؤمن‪ ،‬وقد‬
‫استفاد منه مليين البشر‪ ،‬ومن الخطأ أن نهمل هذا العلج لن‬
‫العتماد على الطب وحده قد يضيع الخير الكثير‪ ،‬وإن تجربتك هذا‬
‫العلج ليس فيها أي خسارة أو ضرر!‬

‫* العلج بالقرآن هو علج مجاني لن يكلّفك شيئا‪ ،‬وهو علج بدون‬
‫آثار جانبية‪ ،‬وهو متوافر في أي لحظة وفي أي مكان أو ظرف‪.‬‬

‫* العلج بالقرآن ليس مجرد علج أو شفاء من مرض ما‪ ،‬بل هو‬
‫شفاء ورحمة وتربية وسعادة وقرب من ال‪ ،‬وهو طريقك للنجاح في‬
‫الدنيا والخرة‪ ،‬بل إن العلج بالقرآن إعادة شاملة وبرمجة متكاملة‬
‫لحياتك وجسدك ونفسك وروحك‪....‬‬

‫كلمة لبد منها‬

‫ت العلج بالقرآن في مختلف الظروف‬
‫أحبتي في ال! لقد جرّب ُ‬

‫‪4‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫والمشاكل والمصاعب والمراض‪ ،‬فوجدته أفضل وسيلة علجية لي‬
‫مرض كان‪ .‬لقد كان القرآن حاضرا في كل لحظة من حياتي‪.‬‬

‫ففي حالة المرض كنتُ أقرأ القرآن وأستمع إليه فيهيئ لي ال وسائل‬
‫الشفاء العاجل‪ ،‬مهما كان نوع المرض‪ .‬وحيث تعجز جميع الوسائل‬
‫عن منحي السعادة‪ ،‬كان القرآن يمنحني السعادة حتى في حالة‬
‫المرض! فل أشعر بأي ه ّم أو حزن أو ملل‪.‬‬

‫وفي حالة التعرض لمشكلة صعبة الحل‪ ،‬كان القرآن يزودني بطاقة‬
‫هائلة على الصبر وتحمل المصاعب والرضا بالواقع وعلج المور‬
‫بالحكمة والتأني‪.‬‬

‫وعندما كنتُ أواجه موقفا صعبا‪ ،‬كان القرآن يعينني على اتخاذ القرار‬
‫الصحيح دائما‪.‬‬

‫وحتى العادات السيئة وضعف الشخصية والمخاوف أو الخوف من‬
‫المواجهة أو الخوف من المستقبل‪ ،‬كان القرآن يمنحني القدرة على‬
‫إزالة التوتر النفسي والخوف‪ ،‬بل إن القرآن يمنحك القوة في كل‬
‫شيء‪ .‬فهل تجرّب معي هذا العلج الرائع؟!‬

‫ملخص البحث‬

‫‪5‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫يهدف هذا البحمث إلى وضمع السماس العلممي للعلج بالقرآن‬
‫الكريمم والسمنة النبويمة المطهرة‪ ،‬وبالتالي إثبات جدوى العلج‬
‫بالقرآن ممن الناحيمة العلميمة والطبيمة‪ .‬فقمد ظهرت حديثا بعمض‬
‫مل‪ ،‬وإحدى هذه‬
‫مب البديم‬
‫ما يعرف بالطم‬
‫الطرق البديلة للعلج فيمم‬
‫الطرق تسممى علميا "العلج بالصموت"‪ sound healing‬حيمث‬
‫أثبمت العلماء أن كمل خليمة ممن خليما الدماغ تهتمز بتردد محدد‪،‬‬
‫وأن هنالك برنامجا دقيقا دا خل كل خل ية ينظّم عمل ها طيلة فترة‬
‫حيات ها‪ ،‬ويتأ ثر هذا البرنا مج بالمؤثرات الخارج ية م ثل ال صدمات‬
‫النفسية والمشاكل الجتماعية‪.‬‬

‫ولذلك فإن هذه الخليما لدى تعرضهما لمثمل هذه التأثيرات سموف‬
‫يختمل عممل البرناممج الخاص بهما ممما يؤدي إلى الضطرابات‬
‫المختلفمة‪ ،‬وقمد يؤدي إلى خلل فمي نظام عممل الجسمم بالكاممل‬
‫فتظهر المراض على أنواعها النفسية والعضوية‪.‬‬

‫ويؤ كد ب عض الباحث ين أن أف ضل وأ سهل طري قة لمعال جة مع ظم‬
‫المراض يكون بإعادة برمجممة هذه الخليمما‪ ،‬أو بعبارة أخرى‬
‫إعادة التوازن لها وتعديل اهتزازاتها إلى الحدود الطبيعية‪ ،‬لنهم‬
‫مة‬
‫من الخليم‬
‫مل اهتزازا مم‬
‫مة المتضررة تكون أقم‬
‫وجدوا أن الخليم‬
‫ال سليمة‪ .‬و من ه نا يحاول العلماء الب حث عن الذبذبات ال صوتية‬
‫الصحيحة التي تؤثر لدى سماعها على الخليا المتضررة‪ ،‬وتعيد‬

‫‪6‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫التوازن إليها‪ ،‬ول تزال التجارب العملية جارية حتى اليوم‪.‬‬

‫ولكمن علماء الغرب يعتمدون على العلج بالموسميقى وأصموات‬
‫الطبي عة والذبذبات الثاب تة فهذا ما لدي هم‪ .‬وه نا يأ تي دور العلج‬
‫بالقرآن الكر يم والدع ية المأثورة‪ ،‬وك ما نعلم فإن ال صوت ي صل‬
‫إلى الدماغ ممن خلل الذن والصموت همو عبارة عمن ذبذبات‪،‬‬
‫وعند ما ي ستمع المر يض إلى تلوة اليات فإن الذبذبات القرآن ية‬
‫ال تي ت صل إلى دما غه تحدث تأثيرا إيجابيا في اهت مزاز الخل يا‬
‫فتجعلهما تهتمز بالترددات المناسمبة التمي فطرهما ال عليهما‪ .‬لن‬
‫القرآن يتميز بتناسق فريد من نوعه ل يتوافر في أي كلم آخر‪،‬‬
‫ّهم‬
‫ِنم عِ ْندِ غَيْرِ الل ِ‬
‫َانم م ْ‬
‫َنم َوَلوْ ك َ‬
‫ُونم الْ ُقرْآ َ‬
‫يقول تعالى‪َ( :‬أ َفلَا يَ َتدَبّر َ‬
‫خ ِتلَافًا كَثِيرًا) [النساء‪.]82 :‬‬
‫جدُوا فِيهِ ا ْ‬
‫لَ َو َ‬

‫ولذلك فإن العلج بالقرآن همو أفضمل وأسمهل طريقمة لعادة‬
‫التوازن للخليمة المتضررة‪ ،‬فال تعالى همو خالق الخليما وهمو‬
‫الذي أودع فيهما هذه البراممج الدقيقمة‪ ،‬وهمو أعلم بمما يصملحها‪،‬‬
‫وعندممما يخبرنمما المولى تبارك وتعالى بأن القرآن شفاء بقوله‬
‫م َولَا يَزِيدُ‬
‫ح َمةٌ ِل ْلمُ ْؤمِنِين َ‬
‫م مَما هُوَ شِفَاءٌ َورَ ْ‬
‫م ا ْلقُرْآَن ِ‬
‫(وَنُنَزّلُ مِن َ‬
‫الظّا ِلمِي نَ ِإلّا خَ سَارًا) [السراء‪ ،]82 :‬فهذا يعني أن تلوة القرآن‬
‫لها تأثير مؤكد على إعادة توازن الخليا‪.‬‬

‫‪7‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ولذلك فإننا نرى كثيرا من الحالت التي استعصت على الطب مثل‬
‫بعض أنواع السرطان‪ ،‬يأتي العلج القرآني ليشفي هذه المراض‬
‫بإذن ال‪ ،‬لن العلج بالقرآن بب ساطة هو إعادة لبرم جة الخل يا‬
‫في الدماغ لتتحكم بالعمليات الساسية عند النسان وتعيد الجسم‬
‫لحالتمه الطبيعيمة وتزيمد ممن مناعتمه وقدرتمه على مقاوممة هذه‬
‫المراض‪ ،‬وبعبارة أخرى إن العلج بالقرآن والرقيمة الشرعيمة‬
‫هو عملية تنشيط خليا الدماغ المسؤولة عن قيادة الجسم ورفع‬
‫مستوى الطاقة فيها وجعلها تهتز بالطريقة الطبيعية‪.‬‬

‫و من أ هم نتائج هذا الب حث إقناع المعارض ين بأن العلج بالقرآن‬
‫من العلج‬
‫متفيدوا مم‬
‫مي‪ ،‬وإقناع الطباء بأن يسم‬
‫ماس علمم‬
‫له أسم‬
‫بالقرآن بالضافمة إلى أدويتهمم‪ ،‬كذلك فإن مثمل هذا البحمث همو‬
‫وسميلة لقناع غيمر المسملمين بصمدق كتاب ال تبارك وتعالى‪،‬‬
‫وإثبات إعجاز القرآن من الناحية الطبية والنفسية‪.‬‬

‫شفَاءٌ وَ َرحْ َم ٌة ِللْ ُمؤْمِنِينَ وَل‬
‫وَنُنَ ّزلُ ِمنَ ا ْلقُرْ َآنِ مَا ُهوَ ِ‬
‫(السراء‪)82 :‬‬ ‫يَزِيدُ الظّالِمِينَ ِإلّا خَسَارًا‬

‫مقدمة‬

‫‪8‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫الح مد ل الذي ج عل كتا به شفاء ورح مة للمؤمن ين‪ ،‬و صلى ال‬
‫على ممن أرسمله ال رحممة للعالميمن وعلى آله وصمحبه وسملم‪.‬‬
‫اللهم ل علم لنا إل ما علمتنا إنك أنت العليم الحكيم‪ .‬وبعد‪:‬‬

‫فم نذ آلف ال سنين ب حث الن سان عن الشفاء في كل مكان وبكلّ‬
‫السماليب‪ ،‬فقمد ظمن بأن الشفاء فمي عبادة اللهمة‪ ،‬أو السمجود‬
‫للشمس‪ ،‬أو عبادة النار‪ ،‬أو التقرب من الصنام ‪ .....‬وغير ذلك‬
‫من المعتقدات الخاطئة‪ .‬ولكن عندما جاء النبي العظم صلى ال‬
‫عليه وسلم حدّد ل نا المن هج ال سليم في التداوي‪ ،‬وأنزل ال عليه‬
‫القرآن الذي جعله ال شفاء للمؤمنين‪.‬‬

‫من المور‬
‫مر قرنا كان العلج بالقرآن مم‬
‫مة عشم‬
‫وعلى مدى أربعم‬
‫البديهيمة لدى المسملمين‪ ،‬يعالجون بمه أي مرض يتعرضون له‬
‫ظةٌ مِ نْ‬
‫إيمانا من هم بقوله تعالى‪( :‬يَا َأيّهَا النّا سُ َقدْ جَاءَتْكُ مْ َم ْوعِ َ‬
‫ح َمةٌ ِل ْلمُ ْؤمِنِي نَ) [يو نس‪:‬‬
‫صدُورِ َو ُهدًى وَرَ ْ‬
‫َربّكُ مْ َوشِفَاءٌ لِمَا فِي ال ّ‬
‫‪.]57‬‬

‫وبعمد التطور الكمبير لسماليب العلج الطبيمة والتمي تعتممد على‬
‫العلج بالمواد الكيميائيممة‪ ،‬حقممق الطباء نجاحات مبهرة فممي‬
‫مختلف مياديمن الطمب‪ ،‬وأصمبح أطباء المسملمين فمي معظمهمم‬
‫بعيدين عن أسلوب العلج بالقرآن الكريم والرقية الشرعية‪ .‬فعلم‬

‫‪9‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫الطمب جاءنما ممن علماء الغرب وهمم أناس ماديون ل يؤمنون‬
‫بوجود خالق لهذا الكون‪ ،‬ويردّون أي ظاهرة إلى الطبيعة‪.‬‬

‫ولذلك ف قد تأ ثر أطباؤ نا الم سلمون بهذه النظرة‪ ،‬ولم ي عد لدي هم‬
‫الثقافة الشرعية التي تجعلهم يهتمّون بالعلج بالقرآن‪ ،‬ومن هنا‬
‫كان لبدّ ونحممن نرى حقائق مؤكدة عممن شفاء القرآن لحالت‬
‫م ستعصية م ثل ال سرطان‪ ،‬أن نب حث عن ال ساس العل مي للشفاء‬
‫بالقرآن‪ ،‬وبعبارة أخرى‪ :‬كيمف يمكمن أن يُشفَى المريمض بمجرّد‬
‫تلوة بعض اليات القرآنية؟‬

‫و ما هي العمليات ال تي تحدث في داخله بد قة؟ والهدف من ذلك‬
‫هو محاولة لوضع الساس العلمي للعلج بالقرآن عسى أن نقنع‬
‫أطباءنا بهذا السلوب القوي في علج أشد المراض خطورة‪.‬‬

‫وسوف نرى بأن القرآن الكريم له تأثير مذهل على جميع أجهزة‬
‫الجسمم وأهمهما النظام المناعمي‪ ،‬وسموف نثبمت أن قراءة اليات‬
‫القرآنيمة يؤدي إلى زيادة مناعمة الجسمم بصمورة كمبيرة‪ ،‬وأيضا‬
‫يؤدي إلى إعادة التوازن لنظام عممل الخليما‪ ،‬وبخاصمة خليما‬
‫الدماغ والقلب‪.‬‬

‫ويمكمن القول إن هذا البحمث همو بمثابمة برهان ودليمل على أن‬
‫إعجاز القرآن ل يقتصمر على علوم البلغمة والكون والتشريمع‪،‬‬

‫‪10‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫بل هنالك إعجاز شفائي‪ ،‬أي هنالك خا صية أودع ها ال في آيات‬
‫كتا به و هي عبارة عن معلومات عند ما ت صل إلى دماغ الم ستمع‬
‫فإنهما تعيمد برمجمة الخليما وتغذيهما بالتعليمات الصمحيحة لتقوم‬
‫بعملها على أكمل وجه‪.‬‬

‫فالدماغ والقلب عضوان سمخرهما ال تعالى لنما وأودع فيهمما‬
‫أسمرارا كثيرة‪ ،‬وجعمل القلب موجّها للدماغ فمي عمله‪ ،‬بمل إن‬
‫العلماء كشفوا وجود خليما عصمبية معقدة فمي القلب تؤثمر على‬
‫الجسد كاملً‪.‬‬

‫وربما نتذكر حديث النبي العظم صلى ال عليه وسلم عندما أكد‬
‫لنما أن الجسمد يحوي مضغمة إذا صملحت صملح الجسمد كله‪ ،‬وإذا‬
‫فسدت فسد الجسد كله أل وهي القلب‪.‬‬

‫وإن السممتماع إلى القرآن يؤدي إلى تنشيممط عمممل القلب‬
‫واسمتقراره وإزالة التوتمر والضطراب‪ ،‬وبالتالي اطمئنان القلب‬
‫وهو ما ينعكس على عمل بقية أجهزة الجسم‪.‬‬

‫‪11‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫مم الله هذا‬‫يتألف الدماغ البشري مصن أكثصر مصن تريليون خليصة‪ ،‬وقصد صص َّ‬
‫الدماغ بشكصل معجصز‪ ،‬حيصث تجري فصي داخله العمليات الضروريصة التصي‬
‫تسصيِّر الجسصم وتحافصظ على توازنصه وحالتصه الصصحيحة‪ ،‬وإن أي خلل فصي‬
‫الجسم يعني وجود خلل ما في الدماغ‪.‬‬

‫‪12‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫تظهر هذه الصورة الخليا العصبية داخل القلب‪ ،‬وهي خليا معقدة جداً‬
‫لم يعرف العلماء حتصى الن طريقصة عملهصا‪ ،‬ولكصن هذه الخليصا مسصؤولة‬
‫عصن تخزيصن المعلومات وتحميلهصا لخليصا الدم وبثهصا لكافصة أنحاء الجسصم‪،‬‬
‫وبالتالي فهصي أشبصصه بذاكرة الكمصصبيوتر التصي ل يعمصصل بدونهصصا‪ .‬المرجصصع‪:‬‬
‫معهد رياضيات القلب المريكي‪.‬‬

‫ولنبدأ بهذا السؤال‪ :‬لماذا ل يقتنع بعض الناس بهذا العلج؟‬

‫إن عدم اقتناع بعممض الناس بالعلج بالقرآن هممو عدم وجود‬
‫الساس العلمي المادي لهذا العلم‪ ،‬ويمكن أن نطرح السؤال على‬
‫الش كل التالي‪ :‬عند ما ي ستمع المر يض إلى القرآن ماذا يحدث في‬
‫داخله ممن عمليات دقيقمة تؤدي إلى الشفاء؟ فمي البدايمة دعونما‬
‫نسأل سؤالً آخر‪ :‬ما هو العلج بالقرآن؟‬

‫‪13‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫إنمه عبارة عمن آيات تُتلى على المريمض بالضافمة إلى الدعيمة‬
‫المأثورة‪ ،‬والتمي نكررهما عددا ممن المرات حتمى يحدث الشفاء‬
‫بإذن ال تعالى‪ .‬إذن الشيمء الذي يؤثمر فمي المريمض همو تلوة‬
‫القرآن‪ ،‬والتلوة القرآن ية تتألف من شيئ ين‪ ،‬ال صوت الذي يتكلم‬
‫به المعالج‪ ،‬والمعاني التي تحملها اليات‪ .‬وسوف نثبت من خلل‬
‫الفقرات التيمة إن شاء ال أن الصموت له تأثيمر قوي جدا على‬
‫خل يا الج سم‪ ،‬ونث بت أيضا أن أف ضل تأث ير للعلج بال صوت هو‬
‫كلم ال تعالى‪.‬‬

‫تأثير الصوت‬

‫في البداية عندما نتأمل هذا الكون من حولنا فإننا نلحظ أن كل‬
‫ذرة ممن ذراتمه تهتمز بتردد محدد‪ ،‬سمواء كانمت هذه الذرة جزءا‬
‫ممن معدن أو ماء أو خليمة أو غيمر ذلك‪ ،‬إذن كمل شيمء فمي هذا‬
‫الكون يهتز‪ ،‬وهذه حقيقة علمية ل ريب فيها‪.‬‬

‫إن وحدة البناء السممماسية للكون همممي الذرة‪ ،‬ووحدة البناء‬
‫الساسية لجسامنا هي الخلية‪ ،‬وكل خلية من خليا جسدنا تتألف‬
‫من بلي ين الذرات‪ ،‬و كل ذرة طبعا تتألف من نواة موج بة تدور‬
‫حول ها إلكترونات سالبة‪ ،‬وب سبب دوران اللكترونات يتولد ح قل‬
‫كهربائي ومغنطيسمي‪ ،‬وهذه الحقول أشبمه بالحقول التمي يولدهما‬

‫‪14‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫المحرك أثناء دورانه‪.‬‬

‫تتألف الذرة مصن جسصيمات متوضعصة فصي النواة تهتصز بشكصل دائم‪ ،‬وتدور‬
‫حولهصا مجموعصة مصن اللكترونات فصي مدارات وهصي تهتصز أيضاً‪ ،‬والذرة‬
‫تهتز أيضاً‪ ،‬وتنشر حولها مجال ً كهرطيسياً‪.‬‬

‫إن ال سرّ الذي يج عل دماغ نا يف كر هو وجود برنا مج دق يق دا خل‬
‫خليا الدماغ‪ ،‬هذا البرنامج موجود في كل خلية ويمارس مهمته‬
‫بدقة فائقة‪ ،‬حيث إن أقل خلل في عمل هذا البرنامج سيؤدي إلى‬
‫خلل يظ هر على ب عض أجزاء الج سم‪ .‬و سوف ي صبح هناك عدم‬
‫توازن‪.‬‬

‫إذن العلج المثمل همو إعادة التوازن لهذا الجسمم‪ .‬وقمد اكتشمف‬

‫‪15‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫العلماء أن خليما الجسمم تتأثمر بمختلف أشكال الهتزازات‪ ،‬مثمل‬
‫المواج الضوئيمة والمواج الراديويمة والمواج الصموتية وغيمر‬
‫ذلك‪.‬‬

‫ولكن ما هو الصوت؟‬

‫طبعا نعلم أن ال صوت عبارة عن موجات أو اهتزازات ت سير في‬
‫الهواء بسمرعة تبلغ ‪ 340‬مترا فمي الثانيمة تقريبا‪ ،‬ولكمل صموت‬
‫ممن الصموات هناك تردد معيمن‪ ،‬ويتراوح المجال المسمموع‬
‫للنسان من ‪ 20‬ذبذبة في الثانية إلى ‪ 20000‬ذبذبة في الثانية‪.1‬‬

‫وتنت شر هذه المواج في الهواء ثم تتلقّا ها الذن‪ ،‬ثم تنت قل عبر‬
‫الذن حيمث تتحول إلى إشارات كهربائيمة وتسمير عمبر العصمب‬
‫السمعي باتجاه اللحاء السمعي في الدماغ‪ ،‬وتتجاوب الخليا معها‬
‫وممن ثمم تنتقمل إلى مختلف مناطمق الدماغ وخصموصا المنطقمة‬
‫الماميمة منمه‪ ،‬وتعممل هذه المناطمق معا على التجاوب ممع‬
‫الشارات وتترجمها إلى لغة مفهومة للنسان‪.‬‬

‫‪ 1‬تقاس الترددات الصوتية بالهرتز وهي وحدة قياس تعني ذبذبة في‬
‫الثانية‪ ،‬وتختلف هذه الترددات الصوتية من إنسان لخر وحسب نوع‬
‫الكلم الذي يتكلم به‪.‬‬

‫‪16‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫الصصوت هصو عبارة عصن موجات تنتشصر فصي الهواء‪ ،‬وهذه الموجات هصي‬
‫عبارة عصن ترددات أي اهتزازات تحرك الهواء‪ ،‬تدخصل الترددات الصصوتية‬
‫عصصبر الذن وتحرك طبلة الذن ثصصم تنتقصصل إلى العظيمات ومصصن ثصصم إلى‬
‫العصصصصب السصصصمعي وتتحول إلى ترددات كهرطيسصصصية يتلقاهصصصا الدماغ‬
‫ويحللها ويعطي أوامره للجسم ليتفاعل ويتجاوب معها‪.‬‬

‫وهكذا يقوم الدماغ بتحليمل الشارات ويعطمي أوامره إلى مختلف‬
‫أجزاء الجسم ليستجيب لهذه الشارات‪ .‬ومن هنا نشأ علم العلج‬
‫بالصموت باعتبار أن الصموت اهتزاز‪ ،‬وخليما الجسمم تهتمز‪ ،‬إذن‬
‫هناك تأث ير لل صوت على خل يا الج سم‪ ،‬وهذا ما وجده الباحثون‬

‫‪17‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫حديثا‪ .‬ففمي جامعمة واشنطمن وجمد العلماء فمي أواخمر القرن‬
‫العشرين أن كل خلية من خليا الدماغ ل يقتصر عملها على نقل‬
‫المعلومات بل هي عبارة عن حاسوب صغير يقوم بجمع البيانات‬
‫ومعالجتها وإعطاء الوامر باستمرار وعلى مدار الساعة‪.‬‬

‫تبين أن الدماغ يحوي أكثر من تريليون خلية‪ ،‬وكل خلية هي بمثابة جهاز‬
‫كمبيوتر شديد التعقيد‪ ،‬وتعمل جميعها بل توقف وبل أخطاء‪ .‬ويؤكد‬
‫العلماء أن الخلية هي معجزة من معجزات الطبيعة‪ ،‬ونحن نقول إن‬
‫الخلية معجزة من معجزات الخالق سبحانه وتعالى‪ ،‬وتصوروا لو أن‬
‫جهاز الكمبيوتر بقي بل صيانة ماذا سيحدث له؟ كذلك خليا الجسد‬
‫تحتاج لصيانة وصيانتها تكون بذكر الله‪ ،‬لن القلوب تصدأ ول يجلوها إل‬
‫تلوة القرآن وذكر الله تعالى‪.‬‬

‫‪18‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ويقول أحد الباحثين في الجامعة المذكورة وهو الدكتور ‪Ellen‬‬
‫‪ Covey‬إننا للمرة الولى ندرك أن الدماغ ل يعمل كحاسوب‬
‫كبير‪ ،‬بل هنالك عدد ضخم جدا من الكمبيوترات تعمل بالتنسيق‬
‫مع بعضها‪ ،‬ففي كل خلية هنالك جهاز كمبيوتر صغير‪ ،‬وهذه‬
‫الكمبيوترات تتأثر بأي اهتزاز حولها وبخاصة الصوت‪.1‬‬

‫ولذلك يمكن القول إن خليا كل جزء من أجزاء جسم النسان‬
‫تهتز بترددات محددة‪ ،‬وتشكل بمجموعها نظاما معقدا ومتناسقا‬
‫يتأثر بأي صوت يحيط به‪.‬‬

‫وهكذا فإن أي مرض يصيب أحد أعضاء الجسم فإنه يسبب تغيرا‬
‫في طريقة اهتزاز خليا هذا الجزء‪ ،‬وبالتالي سوف يخرج هذا‬
‫الجزء عن النظام العام للجسم ويؤثر على كامل الجسم‪.‬‬

‫‪1‬‬
‫‪Joel Schwarz, How little gray cells process sound:‬‬
‫‪they're really a series of computers, University of‬‬
‫‪Washington, Nov. 21, 1997.‬‬

‫‪19‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫صورة لخليا إنسانية‪ ،‬وكل خلية من خليا الجسم تهتز بنظام محدد‪،‬‬
‫وإن أي مرض يصيب الجسم يحدث خلل ً في هذا النظام المحكم‪.‬‬
‫ويعتقد بعض الباحثين اليوم أن جميع المراض ما هي إل أشكال‬
‫لهتزازات‪ ،‬فلكل خلية هناك اهتزاز محدد فطرها الله عليه‪ ،‬وعندما‬
‫يحدث المرض يتغير هذا الهتزاز وبالتالي نشعر بالمرض‪.‬‬

‫ولذلك فإن الجسم عندما يتعرض لصوت محدد فإن هذا الصوت‬
‫سوف يؤثر على النظام الهتزازي للجسم ويؤثر بشكل خاص‬
‫على الجزء الشاذ ويقوم هذا الجزء بالتجاوب مع أصوات محددة‬
‫بحيث يعيد نظامه الهتزازي الصلي‪.‬‬

‫‪20‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫وبكلمة أخرى يعود هذا الجزء إلى حالته الصحيحة لدى التأثير‬
‫عليه بالترددات الصحيحة‪ .‬هذه نتائج وصل إليها العلماء حديثا‪،‬‬
‫فما هي قصة هذا العلم‪ ،‬أي العلج بالصوت؟‬

‫قصة العلج بالصوت‬

‫أجرى الطبيب الفرنسي ‪ Alfred Tomatis‬تجارب على مدى‬
‫خمسين عاما حول حواس النسان وخرج بنتيجة وهي أن حاسة‬
‫السمع هي أهم حاسة عند النسان على الطلق!! فقد وجد أن‬
‫الذن تتحكم بكامل جسم النسان‪ ،‬وتنظم عملياته الحيوية‪ ،‬وتنظم‬
‫توازن حركاته وتناسقها بإيقاع منتظم‪ ،‬وأن الذن تقود النظام‬
‫العصبي عند النسان!‬

‫وخلل تجاربه وجد أن العصاب السمعية تتصل مع جميع‬
‫عضلت الجسم‪ ،‬ولذلك فإن توازن الجسم ومرونته وحاسة‬
‫البصر تتأثر جميعها بالصوات‪ .‬وتتصل الذن الداخلية مع جميع‬
‫أجزاء الجسم مثل القلب والرئتين والكبد والمعدة والمعاء‪،‬‬
‫ولذلك فإن الترددات الصوتية تؤثر على أجزاء الجسم بالكامل‪.1‬‬

‫‪1‬‬
‫‪Tomatis Alfred, The Conscious Ear, Station Hill Press,‬‬
‫‪New York, 1991.‬‬

‫‪21‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫إن الذن من أعقد أجهزة الجسم‪ ،‬ويؤكد الباحثون أن حاسة السمع‬
‫مهمة جدا ً لتوازن الجسم بالكامل‪ ،‬وعندما تختل هذه الحاسة فإن‬
‫معظم أجهزة الجسد تتأثر وتختل‪ ،‬ولذلك فإن أفضل طريقة للمحافظة‬
‫على نظام مستقر لعمل أجهزة الجسم أن نؤثر بأصوات تستجيب لها‬
‫خليا الجسد‪ ،‬وتعدّل وتصحح عملها وتعيد توازنها‪.‬‬

‫وفي عام ‪ 1960‬وجد العالم السويسري ‪ Hans Jenny‬أن‬
‫الصوت يؤثر على مختلف المواد ويعيد تشكيل جزيئاتها‪ ،‬وأن‬
‫لكل خلية من خليا الجسم صوتها الخاص وتتأثر بالصوات‬
‫وتعيد ترتيب المادة في داخلها‪.1‬‬

‫وفي عام ‪ 1974‬قام الباحث ‪ Fabien Maman‬والباحث ‪Joel‬‬
‫‪ Sternheimer‬باكتشاف مذهل‪ ،‬وهو أن كل جزء من أجزاء‬
‫الجسم له نظام اهتزازي خاص يخضع لقوانين الفيزياء‪.‬‬

‫‪1‬‬
‫‪Jenny Hans, Cymatics, Basilius Presse AG, Basel, 1974.‬‬

‫‪22‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫وبعد عدة سنوات اكتشف ‪ Fabien‬مع باحث آخر هو‬
‫‪ Grimal‬أن الصوت يؤثر على الخليا وبخاصة خليا‬
‫السرطان‪ ،‬وأن هناك أصوات محددة يكون لها تأثير أقوى‪،‬‬
‫والشيء العجيب الذي لفت انتباه الباحثين أن أكثر الصوات‬
‫تأثيرا على خليا الجسم هو صوت النسان نفسه!!‬

‫وجد العلماء أن أي جرثومة أو فيروس يتأثر بالترددات الصوتية‪ ،‬ولذلك‬
‫يفكرون الن بعلج للفيروسات بالتأثير عليها بترددات صوتية محددة‬
‫يمكن أن تبطل عملها!‬

‫قام العالم والموسيقي ‪ Fabien‬بوضع خليا الدم من جسم‬
‫صحيح‪ ،‬وعرضها لصوات متنوعة فوجد أن كل نغمة من نغمات‬
‫السلم الموسيقي تؤثر على المجال الكهرمغنطيسي للخلية‪.‬‬

‫‪23‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫قام فابيان بتعريض خلية سرطانية لترددات صوتية محددة فوجد أن‬
‫بعض الترددات الصوتية تسبب انفجار الخلية السرطانية‪ ،‬فاستنتج الثر‬
‫الكبير للصوت في الشفاء‪ .‬إن الخلية تتجاوب مع الترددات الصوتية‪،‬‬
‫هذه الترددات الصوتية تجعل الخلية تهتز بل وتغير طريقة اهتزازها‪،‬‬
‫شط وتبدأ بالعمل بشكل جيد‪ ،‬وهذا ما نلحظه عندما‬ ‫وبالتالي سوف تتن َّ‬
‫يستمع النسان إلى خبر سار فتجده وكأن طاقة كبيرة انبعثت من‬
‫جسده!!‬

‫ولدى تصوير هذه الخلية بكاميرا ‪ Kirlian‬تبين أن شكل وقيمة‬
‫المجال الكهرطيسي للخلية يتغير مع تعرض هذه الخلية للترددات‬
‫الصوتية‪ ،‬ويختلف هذا المجال تبعا لنوع الصوت الذي يتحدث‬
‫فيه القارئ‪.‬‬

‫ثم قام بتجربة أخرى حيث أخذ من إصبع أحد المرضى قطرة‬
‫من الدم‪ ،‬وقام بمراقبتها بكاميرا ‪ ، Kirlian‬وطلب من هذا‬

‫‪24‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫الشخص أن يؤدي بصوته نغمات مختلفة‪ ،‬وبعد معالجة الصور‬
‫وجد بأن قطرة الدم تغير مجالها الكهرطيسي‪ ،‬وعند نغمة محددة‬
‫تجاوبت خليا الدم مع صوت صاحبها واهتزت بتجاوب كامل‪.‬‬

‫صورة لخلية دم تم التأثير عليها بصوت محدد فأظهر التصوير بكاميرا‬
‫‪ Kirlian‬أن الخلية قد نشطت وأصبحت أكثر قدرة على أداء وظائفها‪،‬‬
‫ونحن نقول إن القرآن هو أفضل صوت يمكن أن نؤثر به على الخليا‪.‬‬

‫وبالتالي استنتج هذا الباحث أن هناك نغمات محددة تؤثر على‬
‫خليا الجسم وتعمل على جعلها أكثر حيوية ونشاطا بل وتجددها‪.‬‬
‫وخرج بنتيجة مهمة وهي أن صوت النسان يملك تأثيرا قويا‬
‫وفريدا على خليا الجسم‪ ،‬هذا التأثير ل يوجد في أي وسيلة‬
‫أخرى‪ .‬ويقول هذا الباحث بالحرف الواحد‪:‬‬

‫‪25‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫"إن صوت النسان يحمل الرنين الروحي الخاص والذي يجعل‬
‫من هذا الصوت الوسيلة القوى للشفاء"‪.1‬‬

‫ووجد ‪ Fabien‬أن بعض الصوات تفجّر الخلية السرطانية‬
‫بسهولة‪ ،‬بينما نفس الصوات تنشط الخلية الصحيحة‪ .‬إن‬
‫الصوت عندما يستمع إليه النسان فإنه يؤثر على خليا دم هذا‬
‫النسان وينقل اهتزازات هذا الصوت لجميع أنحاء الجسم عبر‬
‫الدورة الدموية‪.‬‬

‫ولكن هل يقتصر تأثير الصوت على الخليا؟ لقد تبين أن الصوت‬
‫يؤثر على كل شيء من حولنا‪ ،‬وهذا ما أثبته العالم الياباني‬
‫‪ Masaru Emoto‬في تجاربه على الماء‪ ،‬حيث وجد أن‬
‫المجال الكهرطيسي لجزيئات الماء يتأثر بشكل كبير بالصوت‪،‬‬
‫وأن هناك نغمات محددة تؤدي إلى التأثير على جزيئات الماء‬
‫وتجعلها أكثر انتظاما‪.‬‬

‫‪1‬‬
‫‪Maman Fabien, The Role of Music in the Twenty-First‬‬
‫‪Century, Tama-Do Press, California, 1997.‬‬

‫‪26‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫هذه صور لبلورات من الماء المجمد‪ ،‬يقول الباحث الياباني إن هذه‬
‫الشكال تتغير مع الصوت الذي نؤثر به على الماء‪ ،‬حيث تختزن هذه‬
‫الجزيئات المعلومات المحملة على الصوت‪ ،‬وتغير شكلها تبعا ً للتردد‬
‫الصوتي‪ .‬ومن هنا ربما ندرك الحكمة من قراءة القرآن على الماء ثم‬
‫شربه والغتسال به أو مسح مكان اللم‪ ،‬فالماء بعد التأثير عليه بصوت‬
‫القرآن ينشط ويصبح أكثر قدرة على علج المرض‪ ،‬وكأننا نحمله طاقة‬
‫هائلة تنتقل إلى خليا الجسد بعد الشرب من هذا الماء‪ ،‬وبخاصة ماء‬
‫زمزم‪.‬‬

‫وإذا تذكرنا بأن جسم النسان يتألف من ‪ 70‬بالمئة ماءً‪ ،‬فإن‬
‫الصوت الذي يسمعه له تأثير على انتظام جزيئات الماء في‬
‫الخليا وطريقة اهتزاز هذه الجزيئات‪ ،‬وبالتالي تؤثر على شفاء‬
‫النسان‪.1‬‬

‫‪1‬‬
‫‪Emoto Masaru. The Message from Water, HADO‬‬
‫‪Kyoikusha. Tokyo, 1999.‬‬

‫‪27‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ويؤكد مختلف الباحثين أن صوت النسان يمكن أن يشفي من‬
‫العديد من المراض ومن ضمنها السرطان‪ .1‬كما يؤكد المعالجون‬
‫بالصوت أن هناك أصواتا محددة تؤثر أكثر من غيرها ويكون‬
‫لها تأثير الشفاء على المراض‪ ،‬وبخاصة رفع كفاءة النظام‬
‫المناعي للجسم‪.2‬‬

‫قوة الصوت‬

‫وجد العلماء أن العديد من المخلوقات الدقيقة تصدر ترددات‬
‫صوتية‪ ،‬مثل الخليا والفيروسات والبكتريا‪ ،‬وحتى جزيئات ال‬
‫‪ DNA‬داخل نواة الخلية‪ ،‬وقد طور العلماء تقنية لتسجيل هذه‬
‫الصوات الخفية‪ .‬وبما أن هذه المخلوقات تصدر أصواتا إذن هي‬
‫تتأثر بالصوت‪.3‬‬

‫حتى إن الباحثين اليوم يقولون بأنه يمكن التعرف المبكر على‬
‫كثير من المراض الخطيرة باستخدام الصوت فقط‪ ،‬بعدما ثبت‬
‫لهم أن جميع الفيروسات والبكتريا تصدر أصواتا بترددات‬
‫مختلفة‪.‬‬

‫‪1‬‬
‫‪Keys Laurel Elizabeth, Toning the Creative Power of the‬‬
‫‪Voice, DeVorss and Co. California, 1973.‬‬
‫‪2‬‬
‫‪Simon Heather, The Healing Power of Sound,‬‬
‫‪www.positivehealth.com.‬‬
‫‪3‬‬
‫‪Power of Sound, www.bbc.co.uk, 20 November 2003.‬‬

‫‪28‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫إن معظم المراض تسببها فيروسات‪ ،‬هذه الفيروسات تتأثر بالصوت‬
‫كثيراً‪ ،‬ولكن ليست كل الصوات‪ ،‬بل كلمات محددة‪ ،‬ونقول إن كلم‬
‫الله تعالى الذي أودع فيه أسرار الشفاء هو الكثر تأثيرا ً على نظام‬
‫عمل الفيروسات‪ ،‬حيث يبطل مفعولها بإذن الله تعالى‪ .‬والعجيب أن‬
‫العلماء يؤكدون أن بعض الترددات الصوتية (وهم يبحثون عنها) تبطل‬
‫مفعول الفيروسات وبنفس الوقت تنشط الخليا المريضة‪ ،‬وهذا من‬
‫عجائب الصوت‪ ،‬وإنني على يقين بأن القرآن يتميز بهذه الميزة‪.‬‬

‫بل يمكنهم تتبّع السموم في الجسم‪ ،‬لن المواد السامة حيث‬
‫تتركز في الخليا فإن هذه الخليا سوف ينخفض مستوى ترددها‬
‫ونشاطها‪ ،‬كما يمكن بواسطة الصوت معرفة السباب المرضية‬
‫في الجسم وملحقتها بدقة مذهلة‪.‬‬

‫‪29‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫إن الكثير من الطباء في الغرب من أمثال ‪Dr Andy Weil,‬‬
‫‪Dr Robert O. Becker, Dr William Tillis, Dr Josh‬‬
‫‪Oschman, Dr Alfred Tomatis , Dr Richard‬‬
‫‪ Gerber‬وغيرهم كثير‪ ،‬يقتنعون تماما بأن الصوت كشكل من‬
‫أشكال الطاقة يمكن أن يكون أملً واعدا لشفاء الكثير من‬
‫المراض المزمنة والمستعصية في المستقبل‪ .1‬فالصوت الن‬
‫يستخدم من قبل المهندسين بنجاح في تجميد الماء‪!!2‬‬

‫ويستخدم علماء الفلك الصوت الصادر من الجرام الكونية‬
‫البعيدة لدراسة أسرار الكون‪ !3‬كما يحاول بعض الباحثين اليوم‬
‫الستفادة من تأثير الموجات الصوتية على المرضى حيث وجدوا‬
‫نتائج مسكنة لهذه الصوات‪ .‬في هذه الحالة فإن الخلية وهي‬
‫تهتز أصلً تتأثر بأي اهتزاز يدخل إليها عن طريق الذن‪،‬‬
‫وبالتالي فإن هذه الخلية والتي تعطي المر للجسم بأن يتوتر‬
‫مثلً‪ ،‬فإنها ستتأثر بترددات معينة وتعطي أمرا للجسم ليهدأ‬
‫ويسكن‪.4‬‬

‫لقد وجد العلماء أن الصوت يدخل إلى الدماغ بشكل شيفرة‪ ،‬وأن‬
‫‪1‬‬
‫‪Davis Dorinnem Sound Bodies through Sound Therapy,‬‬
‫‪Kalco Publishing 2004.‬‬
‫‪2‬‬
‫‪Sound Cooling, American Institute of Physics,‬‬
‫‪discoveriesandbreakthroughs.org, April 1, 2004.‬‬
‫‪3‬‬
‫‪Black Hole Sound Waves, )NASA(, Sept. 9, 2003.‬‬
‫‪4‬‬
‫‪International Sound Healing Conference, November 10‬‬
‫‪-14, 2006.‬‬

‫‪30‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫الدماغ يعالج الصوت القادم بكفاءة عالية تتفوق على أي جهاز‬
‫بشري‪ .1‬واكتشفوا أيضا تأثير الصوت على عدد خليا الدماغ‪،‬‬
‫فقد تساهم بعض الصوات في نمو خليا جديدة‪ ،‬ولذلك فقد قام‬
‫العلماء بدراسة على بعض أدمغة الموسيقيين فوجدوا أن الدماغ‬
‫لديهم في منطقة اللحاء السمعي أكبر من دماغ الشخص العادي‪،‬‬
‫أي أن هناك خليا أكثر في هذه المنطقة‪.2‬‬

‫واكتشف العلماء كذلك أن الموجات الصوتية تؤثر على النشاط‬
‫الكهربائي لخليا الدماغ‪ ،‬وأن بعض الصوات يمكن أن تخفض‬
‫النشاط الكهربائي للخلية‪ ،‬حيث إن هذا النشاط إذا زاد عن حدّ‬
‫معين فإنه يؤثر على الستقرار النفسي للنسان‪ ،‬وقد يؤدي إلى‬
‫بعض المراض‪.3‬‬

‫‪1‬‬
‫‪Carnegie Mellon, Scientists Show How Brain Processes‬‬
‫‪Sound, Carnegie Mellon University, February 23, 2006.‬‬
‫‪2‬‬
‫‪Musicians have more grey matter, www.bbc.co.uk, 17‬‬
‫‪June, 2002.‬‬
‫‪3‬‬
‫‪Excitable Cells, www.users.rcn.com, 17 July 2003.‬‬

‫‪31‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫أثبصصصت العلماء أن الصصصصوت له تأثيصصصر على خليصصصا الجلد‪ ،‬وربمصصصا يكون‬
‫الكتشاف الهصصصم أن الجلد لديصصصه قدرة مذهلة على تخزيصصصن المعلومات‬
‫وتذكرهصا‪ ،‬ولذلك يجصب أن نسصمع جلودنصا صصوت القرآن باسصتمرار فهصي‬
‫تتأثر بكلم الله وتشهد علينا يوم القيامة‪.‬‬

‫كممما وجممد أسممتاذ الكيمياء فممي جامعممة كاليفورنيمما ‪Jim‬‬
‫‪ Gimzewski‬أن خليا القلب تصدر ترددات صوتية في المجال‬
‫الم سموع ول كن ل يم كن التقاط ها إل بأجهزة شديدة الح ساسية‪،‬‬
‫وو جد أيضا بأن كل خل ية ح ية تطلق ترددات صوتية أيضا‪ ،‬ك ما‬
‫وجمد العلماء منمذ مدة أيضا أن الترددات الصموتية تؤثمر على‬

‫‪32‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫‪Sergei‬‬ ‫الدورة الدمويممة‪ ،‬وكذلك لحممظ ‪Shushardzhan‬‬
‫التأثيمر الكمبير لمختلف أنواع ال صوات على الخل يا السمرطانية‪.‬‬
‫مى إن العلماء اليوم يعتقدون أن النجوم والحيوانات والنباتات‬
‫حتم‬
‫والبشر وحتى الفيروسات‪ ...‬كل شيء يصدر صوته الخاص‪.1‬‬

‫يؤكد العلماء أن القلب يتأثر بالترددات الصوتية‪ ،‬ونحنن قول ونعت قد أن‬
‫أفضصل علج للقلب هصو السصتماع إلى آيات مصن كتاب الله كصل يوم لمدة‬
‫ساعة على القل‪ ،‬وهذا ما حدثنا عنه القرآن بقوله تعالى‪( :‬أل بذكر الله‬
‫تطمئن القلوب) [الرعصد‪ .]28 :‬وتصصوروا معصي ذلك النسصان البعيصد عصن‬
‫ذكصر الله كيصف سصيكون قلبصه‪ ،‬يقول تعالى‪( :‬فويصل للقاسصية قلوبهصم مصن‬
‫ذكر الله) [الزمر‪.]22 :‬‬

‫اللية الهندسية للشفاء‬
‫‪1‬‬
‫‪Beautiful music cures brain diseases and improves‬‬
‫‪blood circulation, www.english.pravda.ru, 27.02.2006.‬‬

‫‪33‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫والن دعونما نطرح السمؤال المهمم‪ :‬مما الذي يحدث داخمل خليما‬
‫الجسمم‪ ،‬وكيمف يتمم الشفاء بالصموت؟ وكيمف يؤثمر هذا الصموت‬
‫على الخل يا المتضررة فيع يد ل ها التوازن؟ بعبارة أخرى ما هي‬
‫اللية الهندسية التي يحدث فيها الشفاء؟‬

‫يب حث الطباء دائما عن و سيلة للقضاء على فيروس ما‪ ،‬ول كن‬
‫لو تفكّر نا قليلً في آلية ع مل هذا الفيروس‪ :‬مَن الذي يحرك هذا‬
‫الفيروس ويعرّفمه طريقمه إلى داخمل الخليمة؟ م َن الذي أعطمى‬
‫الفيروس المعلومات التمي يختزنهما بداخله والتمي تمكّنمه ممن‬
‫مهاجممة الخليما والتكاثمر في داخل ها؟ ومَن الذي يحرّك الخليما‬
‫باتجاه هذا الفيروس فتقضي عليه‪ ،‬بينما تجدها تقف عاجزة أمام‬
‫فيروس آخر؟‪...‬‬

‫مة‪ ،‬وهذا‬
‫مل الخليم‬
‫مد العلماء اليوم وجود نظام اهتزازي داخم‬
‫يؤكم‬
‫النظام هو الذي يؤمن للخلية التواصل مع بقية الخليا‪ .‬فقد وجد‬
‫العلماء أن شوارد الكالسمميوم ‪ Ca+2‬تهتممز باسممتمرار أثناء‬
‫انتقالهما ممن خليمة لخرى‪ .1‬وقمد اسمتطاع العلماء أخيرا رؤيمة‬
‫ممو‬
‫مما النانم‬
‫ممتخدام تكنولوجيم‬
‫مما باسم‬
‫ممة أثناء عملهم‬
‫الخليم‬
‫‪ ، Nanotechnology‬أو التكنولوجيا الدقيقة‪ ،‬وقد تبين لهم أن‬

‫‪1‬‬
‫‪Hellman B, Gylfe E, Grapengiesser E, Lund PE, Berts A.‬‬
‫‪Cytoplasmic Ca2+ oscillations in pancreatic beta-cells,‬‬
‫‪Uppsala University, Sweden, Dec 11, 1992.‬‬

‫‪34‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫آل ية ع مل الخل يا هو الرن ين‪ .‬ح يث ته تز كل خل ية وتؤ ثر على‬
‫الخليمة التمي بجانبهما وتنقمل طاقمة الهتزازات إليهما ممن دوم أن‬
‫تمسّها‪.1‬‬

‫تؤكصد آخصر البحاث العلميصة أن نظام عمصل الخليصا يعتمصد على الهتزاز‪،‬‬
‫وأن الخليا العصبية بشكل خاص تتأثر بأي اهتزاز صوتي أو كهرطيسي‪،‬‬
‫ومصن هنصا نؤكصد أن تلوة أي سصورة مصن القرآن له أثصر منشصط على خليصا‬
‫الدماغ والقلب‪ .‬وأن جميع سور القرآن وآياته مفيدة في الشفاء‪ ،‬وليس‬
‫كما يعتقد البعض أن الشفاء موجود في آيات محددة‪.‬‬

‫ويؤكمد الباحثون فمي مجال العلج بالصموت أن جسمم النسمان‬
‫يتجاوب ممع بعمض الترددات الصموتية‪ ،‬فيحدث تغيمر فمي سمرعة‬
‫دقات القلب‪ ،‬وحتى الصم الذي ل يسمع‪ ،‬فإنه طبقا لبحث أجري‬

‫‪1‬‬
‫‪Revolutionary nanotechnology illuminates brain cells‬‬
‫‪at work, www.nanotechwire.com, 6/1/2005.‬‬

‫‪35‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫في كلية الطب في جامعة "روشيستر" بيّن أن المناطق ذاتها التي‬
‫تن شط في الدماغ لدى سماع صوت محدد‪ ،‬هي ذات ها تن شط لدى‬
‫الصمم عنمد سمماعه لهذا الصموت! وتدل الحصمائيات أن فمي‬
‫الوليات المتحدة المريكيمة أكثمر ممن ‪ 3800‬معالج بالصموت‪،‬‬
‫ومنهم أساتذة جامعات كبيرة‪!1‬‬

‫عندما تعمق العلماء في خلية النسان ودخلوا إلى أعماقها وجدوا‬
‫عالما جديدا يختلف كليا عن العالم خارج الخلية‪ .‬وكان الكتشاف‬
‫الكثر أهمية هو اكتشاف خريطة الحياة‪ ،‬أو الشيفرة الوراثية أو‬
‫ما يسميه العلماء بالجينات والتي تتوضع على شريط يسمى دي‬
‫إن آ ‪. DNA‬‬

‫هذا الشريط أي ‪ DNA‬هو عبارة عن شريط ملفوف على نفسه‬
‫ويتوضع في نواة الخلية‪ ،‬في داخل هذا الشريط أكثر من‬
‫‪ 100000‬جين ‪ gene‬مختلف‪ ،‬أي أن ال تعالى خلق البشر‬
‫وأودع في جسد كل منهم معلومات تختلف عن الشخص الخر‪،‬‬
‫فل يوجد تشابه أبدا‪ ،‬مع العلم أن جميع البشر خلقوا من نطفة‬
‫واحدة!!‬

‫‪1‬‬
‫‪Jill Neimark, Sound healing, www.findarticles.com,‬‬
‫‪March, 2004.‬‬

‫‪36‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫يؤكد العلماء أن هذا الشريط أي ‪ DNA‬يحوي أكثر من ثلثة آلف مليون‬
‫معلومة!!! ويحتار العلماء كيف يمكن لهذه المعلومات أن تسيطر على‬
‫عمل الجسم ومرضه وشفائه؟! ولكن يتوقع العلماء أن الجابة عن مثل‬
‫هذا السؤال سوف تستغرق أكثر من عشرين سنة إضافية‪.1‬‬

‫إن الخليما داخمل الجسمم تعممل بنظام محدد‪ ،‬والفيروسمات تعممل‬
‫بنظام محدد‪ ،‬وجميمع المراض التمي تصميب الجسمم تعممل وفمق‬
‫نظام محدد‪ ،‬وح تى الشفاء من ها ي تم و فق نظام محدد‪ ،‬و كل نظام‬
‫له معلومات أو بيانات يعت مد علي ها في حرك ته‪ ،‬فن حن أمام سيل‬
‫من المعلومات والمعلومات المضادة "وكأن نا أمام حرب معلومات"‬

‫‪1‬‬
‫‪DNA Code Breaker Tested Theory On Jane Austen Text,‬‬
‫‪www.medicalnewstoday.com, 27 Nov 2006.‬‬

‫‪37‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫إذن المرض هو معلو مة والشفاء يأ تي بوا سطة معلو مة يحمل ها‬
‫العلج مهما كان نوعه‪ ،‬لنوضح أكثر‪.‬‬

‫لو أخذ نا مثلً الفيرو سات ال تي تها جم ج سم الن سان وت سبب له‬
‫الكث ير ممن المراض نل حظ أن الفيروس عبارة عمن شر يط من‬
‫المعلومات محاط بغطاء‪ ،‬وهذا الشر يط م صنوع من مادة ‪DNA‬‬
‫أو ‪ RNA‬ح سب نوع الفيروس‪ ،‬وعند ما ي صل إلى الج سم يد خل‬
‫ويقترب من الخل ية ويُد خل شر يط المعلومات في الخل ية‪ ،‬ثم يبدأ‬
‫شريمط المعلومات بالعوم داخمل الخليمة لن حجممه صمغير جدا‬
‫مقار نة بح جم الخل ية‪ ،‬ويبدأ ب صنع أنزيمات من مادة الخل ية هذه‬
‫النزيمات سموف تقوم بمسماعدته فمي صمنع فيروسمات جديدة‬
‫تتكا ثر ح تى تمل الخل ية م ما يؤدي إلى انفجار ها‪ ،‬إذن ن حن أمام‬
‫عمليات منظمة ومبرمجة داخل الفيروس بدقة فائقة‪.‬‬

‫والن يأتمي دور النظام المناعمي للجسمم‪ ،‬حيمث يقوم بتتبمع هذه‬
‫الفيروسات ويمنعها من الدخول إلى خليا جديدة‪ ،‬وبنفس الوقت‬
‫يقوم بتت بع الخل يا الملو ثة بالفيرو سات فيقتل ها ويزيل ها‪ ،‬وتعت مد‬
‫كفاءة جهاز المنا عة على قدر ته على التعرف على الفيروس في‬
‫اللحظمة المناسمبة ومعرفمة البرناممج الذي يحمله هذا الفيروس‬
‫لبطال مفعوله‪ ،‬لن جهاز المناعمة مما همو إل برناممج أيضا‪،‬‬
‫وبعبارة أخرى هنالك دفاع وهجوم ومقاومة وجميعها تعتمد على‬

‫‪38‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫المعلومات‪ ،‬إذن نحن أمام "حرب معلومات"‪.‬‬

‫إن الخطير في عمل كثير من الفيروسات أنها تغير شكلها‪ ،‬لتخدع‬
‫الخليا وتبدو كأنها جزء من الجسم‪ ،‬فالدواء الذي يأخذه النسان يؤثر‬
‫مرة ولن يؤثر في المرة القادمة مع أن الفيروس نفسه لم يتغير ‪،‬‬
‫فقط غير شكله‪.‬‬

‫لقد كشفت دراسة أجريت في مطلع هذا القرن أن بعض الترددات‬
‫الصوتية تؤثر على كثير من الفيروسات فتكشف عنها القناع‬
‫ليتعرف عليها الجسم بسهولة‪ ،‬كما أن نفس الصوت يزيد من‬
‫نشاط خليا الدم البيضاء فتبدأ بمهاجمة هذه الفيروسات والقضاء‬
‫عليها‪ ،‬كما أشارت الدراسة إلى أن الصوت يؤثر في زيادة إنتاج‬
‫الجسم للجسام المناعية‪ ،‬ولكن بشرط استخدام الترددات‬
‫الصحيحة‪.1‬‬
‫‪1‬‬
‫‪Sharry Edwards, Decloaking Pathogens With Low-‬‬
‫‪Frequency Sound, Nexus Magazine, October-November‬‬
‫‪2000.‬‬

‫‪39‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫تأثير تلوة القرآن‬

‫منمذ أشهمر قليلة اعترف العلماء فمي جامعمة "روشيسمتر" بأن‬
‫أضرار العلج الكيميائي للسمرطان أكمبر ممن منافعمه! وقمد وجمد‬
‫الباحثون فمي هذه الجامعمة أن العلج الكيميائي يلحمق أضرارا‬
‫مي يبدأ‬
‫ما المرة الولى التم‬
‫مد بالدماغ‪ ،‬ويقولون بأنهم‬
‫طويلة المم‬
‫العلماء فيهما بفهمم هذا التأثيمر والبحمث عمن البديمل المناسمب‬
‫والمن‪.‬‬

‫مل" ‪Mark‬‬
‫مبي الدكتور "مارك نوبم‬
‫مق الطم‬
‫مس الفريم‬
‫ويقول رئيم‬
‫‪ Noble‬إن العلج الكيميائي للسمرطان يقتمل عددا ممن الخليما‬
‫الصمحيحة (‪ )%100-70‬أكمبر بكثيمر ممما يفعله ممع الخليما‬
‫السرطانية (‪ .1)%80-40‬ومن هنا تبرز الحاجة إلى البحث عن‬
‫مد يكون العلج‬
‫مر أمنا وفائدة‪ ،‬وقم‬
‫مة أخرى أكثم‬
‫مائل علجيم‬
‫وسم‬
‫بالصوت هو البديل المثل‪.‬‬

‫فمعظمم الباحثيمن فمي الغرب يؤمنون بالتأثيمر المذهمل للصموت‪،‬‬
‫ولكنهمم لم يعثروا بعمد على الترددات الصموتية الصمحيحة التمي‬
‫تشفي هذه المراض‪ ،‬ولكنا نحن أصحاب أعظم كتاب – القرآن‪-‬‬
‫لدينا السرّ الشافي وهو كلم ال تعالى‪.‬‬

‫‪1‬‬
‫‪Common Cancer Treatments Toxic to Healthy Brain‬‬
‫‪Cells, University of Rochester, November 30, 2006.‬‬

‫‪40‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫إن تلوة القرآن هي عبارة عن مجمو عة من الترددات ال صوتية‬
‫التمي تصمل إلى الذن وتنتقمل إلى خليما الدماغ وتؤثمر فيهما ممن‬
‫خلل الحقول الكهربائ ية ال تي تولد ها في الخل يا‪ ،‬فتقوم الخل يا‬
‫بالتجاوب ممع هذه الحقول وتعدل ممن اهتزازهما‪ ،‬هذا التغيمر فمي‬
‫الهتزاز هو ما نحس به ونفهمه بعد التجربة والتكرار‪.‬‬

‫إن النظام الذي فطمر ال عليمه خليما الدماغ همو النظام الطمبيعي‬
‫المتوازن‪ ،‬وهذا ما أخبر نا به البيان الل هي‪ ،‬يقول تعالى‪ِ ( :‬فطْ َرةَ‬
‫خلْ قِ اللّ هِ َذلِ كَ الدّي نُ ا ْلقَيّ مُ‬
‫علَيْهَا لَا تَ ْبدِيلَ لِ َ‬
‫اللّ هِ الّتِي َفطَرَ النّا سَ َ‬
‫مض‬
‫َولَكِنّم أَكْثَرَ النّاس مِ لَا يَ ْع َلمُون مَ) [الروم‪ .]30 :‬وهنالك بعم‬
‫الدرا سات الطب ية تش ير إلى أن الن سان ب عد ولد ته يكون دما غه‬
‫ممبرمجا على الشياء الحسمنة مثمل الصمدق وحمب الخيمر وعدم‬
‫ارتكاب الخطاء!!‬

‫فقمد أجرى العلماء تجارب على أناس يرتكبون أخطاء فوجدوا أن‬
‫مناطق محددة في الدماغ تنشط وتجري فيها كمية أكبر من الدم‪،‬‬
‫بع كس الن سان الذي يقوم بع مل صحيح فإ نه ل يتطلب أي طا قة‬
‫تُذكر‪ ،1‬أي أن الخطاء بأنواعهما تتطلب طاقمة أكمبر ممن الدماغ‪،‬‬
‫وهذا ما ج عل العلماء يؤكدون بأن النظام الفترا ضي للدماغ هو‬

‫‪1‬‬
‫‪Kara Gavin, University of Michigan researchers publish‬‬
‫‪new findings on the brain's response to costly mistakes,‬‬
‫‪University of Michigan, April 12, 2006.‬‬

‫‪41‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫الميمل لعدم ارتكاب الخطاء‪ ،‬أي أن الدماغ ممبرمج على الفطرة‬
‫السليمة التي فطر ال الناس عليها‪.‬‬

‫أثبصصت العلماء أن دماغ النسصصان يتأثصصر بأي معلومصصة يقولهصصا أو يسصصمعها‪،‬‬
‫وربمصصا يكون الكتشاف الهصصم أن منطقصصة الناصصصية هصصي المسصصؤولة عصصن‬
‫الكذب‪ ،‬وبالتالي فإن صوت القرآن يكون أشد تأثيرا ً على هذه المنطقة‬
‫لن كلم الله هصصو أفضصصل سصصلح لعلج الكذب‪ .‬كمصصا أن هذه المنطقصصة‬
‫مسؤولة عن القيادة والخطأ واتخاذ القرارات‪.‬‬

‫ويقول العلماء اليوم إن النظام الفتراضمي للدماغ همو الصمدق‪،1‬‬
‫فقمد بيّنمت التجارب الحديثمة باسمتخدام جهاز المسمح بالرنيمن‬
‫المغنطيسي ‪functional magnetic resonance imaging‬‬
‫على الدماغ أن النسان عندما يصدق فإن دماغه ل يصرف أي‬

‫‪1‬‬
‫‪Brain Scans as Lie Detectors: Ready for Court Use?,‬‬
‫‪Malcolm Ritter, www.livescience.com, 29 January 2006.‬‬

‫‪42‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫طاقة تُذكر‪ ،‬ولكن حين يكذب فإنه يصرف طاقة كبيرة‪!2‬‬

‫إذن الخطاء والكذب والعمال السميئة تؤثمر فمي عممل الدماغ‬
‫وترهقمه وتتعمب خلياه لن الخليما تقوم بأعباء كمبيرة فمي هذه‬
‫الحالة‪ ،‬وممع مرور الزممن تتراكمم هذه المتاعمب وتسمبب للخليما‬
‫خللً فمي نظام عملهما‪ .‬وتسمبب الكثيمر ممن المراض النفسمية‬
‫والجسمدية‪ ،‬ولبمد ممن إعادة التوازن إلى هذه الخليما‪ ،‬وأفضمل‬
‫طريقة هي "تغذيتها" بتلوة القرآن الذي فُطرت عليه أصلً‪.‬‬

‫قوة الشفاء بالقرآن‬

‫قمد يقول قائل‪ :‬لماذا آيات القرآن بالذات همي التمي تشفمي؟ ومما‬
‫الذي يميز كلم القرآن عن كلم البشر‪ ،‬أو عن بقية الصوات في‬
‫الطبيعة؟ إن هذا السؤال يطرحه الكثير من الذين يشككون بأهمية‬
‫العلج بالقرآن والقوة الشفائية التي أودعها ال في كتابه‪ ،‬ولذلك‬
‫وح تى يكون الكلم مقنعا ل بد من الجا بة عن م ثل هذا ال سؤال‬
‫بطريقمة علميمة‪ .‬هنالك أسمباب عديدة تجعمل القرآن مميزا عمن‬
‫غيره في قوة التأثير والشفاء بإذن ال تعالى‪:‬‬

‫‪2‬‬
‫‪Carl T. Hall, Chronicle Science Writer, Fib detector‬‬
‫‪Study shows brain scan detects patterns of neural‬‬
‫‪activity when someone lies, www.sfgate.com,‬‬
‫‪November 26, 2001.‬‬

‫‪43‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫‪ -1‬التناسق المحكم في كلمات القرآن وحروفه‬

‫القرآن يحوي تناسقا دقيقا ل يوجد في أي كتاب من كتب البشر‪.‬‬
‫فقمد ثب ُت لي بعمد دراسمة عدديمة طويلة ليات القرآن وكلماتمه‬
‫مم هذه الكلمات والحروف بنظام‬
‫مد نظم‬
‫مه أن ال تعالى قم‬
‫وحروفم‬
‫ص َلتْ مِ نْ َلدُ نْ‬
‫مح كم‪ ،‬وقال في ذلك‪( :‬كِتَا بٌ أُحْ ِكمَ تْ آَيَاتُ هُ ثُمّ ُف ّ‬
‫مت أيضا أن هذا النظام يقوم على‬
‫حَكِيمممٍ خَبِيرٍ) [هود‪ .]1 :‬وثبُم‬
‫الر قم سبعة ومضاعفا ته‪ ،‬ونتذ كر ه نا قول ال حق تبارك وتعالى‪:‬‬
‫( َولَ َقدْ آَ َتيْنَاكَ سَبْعًا ِمنَ ا ْلمَثَانِي وَالْ ُقرْ َآنَ الْ َعظِيمَ) [الحجر‪.]87 :‬‬

‫وإذا علمنا أن كل ذرة من ذرات جسمنا تتألف من سبع طبقات –‬
‫وهذه حقيقممة علميممة مؤكدة – فإن هذا النظام لتكرار الكلمات‬
‫والحروف يعطممي تأثيرا وقوة فممي الشفاء بإذن ال تعالى‪ ،‬لن‬
‫ج سم الن سان مؤلف من خل يا والخل يا مؤل فة من ذرات والذرة‬
‫تتألف من سبع طبقات‪ ،‬ولذلك يمكن أن تتأثر عند تكرار الية أو‬
‫الكلمة سبع مرات‪.‬‬

‫وممن هنما ربمما ندرك لماذا أعطمى النمبي الكريمم عليمه الصملة‬
‫وال سلم أهم ية كبيرة للر قم سبعة‪ ،‬ولماذا ن جد أن الفات حة هي‬
‫ال سبع المثا ني‪ ،‬ولماذا نكرر ها سبع مرات في الرق ية الشرع ية‪،‬‬
‫ولماذا نكرر آيات محددة سبع مرات‪.‬‬

‫‪44‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫من عجائب سورة الفاتحة أننا إذا قمنا بعد ّ حروف اسم (الله) أي اللف‬
‫واللم والهاء وجدنصا بالتمام والكمال ‪ 49‬حرفاً‪ ،‬وهذا العدد يسصاوي ‪7×7‬‬
‫ول ننسصى بأن الفاتحصة هصي السصبع المثانصي‪ ،‬وكأن الله يريصد أن يعطينصا‬
‫إشارة لطيفصصة إلى أهميصصة هذا الرقصصم ‪ 1‬وأهميصصة التكرار فصصي قوة تأثيصصر‬
‫قراءة الفاتحة على الشفاء‪ ،‬وهو ما يلمسه كل من يعالج بالقرآن‪ ،‬والله‬
‫تعالى أعلم‪.‬‬

‫‪ -2‬اليقاع المتوازن للكلمات القرآنية وانسيابها‬

‫عندمما تسمتمع إلى كلم ال تعالى تشعمر بأن هذا الكلم ل يشبمه‬
‫الش عر ول الن ثر ول أي نوع من كلم الب شر‪ ،‬إن ما تل حظ وجود‬
‫إيقاع خاص ل نجده في أي كلم آخر‪ ،‬ولذلك قال تعالى‪( :‬وَ َر ّتلْنَاهُ‬
‫َترْتِيلًا) [الفرقان‪.]32 :‬‬

‫‪ 1‬عبد الدائم الكحيل‪ ،‬إشراقات الرقم سبعة في القرآن الكريم‪ ،‬إصدار‬
‫جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم‪ ،‬دبي ‪.2006‬‬

‫‪45‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫هذا اليقاع يتناسب مع إيقاع الدماغ البشري‪ ،‬لن ال تعالى جعل‬
‫ل كل ش يء في هذا الكون ترددا طبيعيا خا صا به‪ ،‬وعند ما خلق‬
‫البشمر جعمل لدماغ كمل منهمم إيقاعا وترددا طمبيعيا يتناسمب ممع‬
‫إيقاع القرآن‪ ،‬والدليمل على ذلك أن كمل مولود يولد على الفطرة‪،‬‬
‫خلْقِ اللّهِ‬
‫علَيْهَا لَا تَ ْبدِيلَ ِل َ‬
‫وال يقول‪ِ ( :‬فطْ َرةَ اللّهِ الّتِي فَطَرَ النّاسَ َ‬
‫َذ ِلكَ الدّينُ الْقَيّمُ َولَ ِكنّ أَ ْكثَرَ النّاسِ لَا يَ ْع َلمُونَ) [الروم‪.]30 :‬‬

‫فال تعالى فطمر الناس على اليمان‪ ،‬وبلغمة البرمجمة‪ :‬أودع ال‬
‫فمي كمل خليمة ممن خليما الدماغ برنامجا منضبطا‪ ،‬وكلمما تعرض‬
‫الن سان لل صدمات النف سية والمراض الج سدية اخ تل ب عض هذه‬
‫البرامج‪ ،‬وهنا يأتي دور القرآن في إعادة برمجة الخليا وإعادة‬
‫التوازن لهما ممن جديمد‪ ،‬وكلم ال الذي فطرهما ال عليمه منمذ‬
‫خلقها‪ ،‬هو أفضل وسيلة لعادة توازنها‪.‬‬

‫و قد أظهرت ب عض الدرا سات أن ال صوات ذات اليقاع المتوازن‬
‫ل ها تأث ير كبير على نشاط الدماغ وا ستقراره‪ ،‬وتأث ير أيضا على‬
‫معدل ضربات القلب وتجعل الدماغ في حالة أكثر نشاطا وحيوية‪،‬‬
‫وبالتالي أكثر قدرة في توجيه أنظمة الجسم المناعية ضد مختلف‬
‫المراض‪ .‬وأن خليا الدماغ تتجاوب بشكل كبير فيما لو تعرضت‬
‫لصوت بإيقاع متوازن‪.1‬‬
‫‪1‬‬
‫‪Brain and Sound Frequencies, NEW YORK TIMES:‬‬
‫‪SCIENCE SECTION 1989.‬‬

‫‪46‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ولذلك فإن تلوة القرآن تغذي الدماغ بالذبذبات الصوتية‬
‫الصحيحة‪ ،‬وبالتالي تؤثر على خليا الدماغ وتعيد لها التوازن‪.‬‬
‫وتساهم في التنسيق بين الخليا‪ ،‬لن الذبذبات القرآنية لها‬
‫تناسق عجيب‪ .‬يقول تعالى‪َ( :‬أ َفلَا يَ َتدَبّرُونَ الْ ُقرْ َآنَ َوَلوْ كَانَ ِمنْ‬
‫خ ِتلَافًا كَثِيرًا) [النساء‪ .]82 :‬فل وجود‬
‫جدُوا فِيهِ ا ْ‬
‫عِ ْندِ غَيْرِ الّلهِ لَ َو َ‬
‫لي اختلف في آيات القرآن وحروفه‪ ،‬إنما نلمس التوازن في‬
‫كل شيء في هذا القرآن‪ ،‬وهذا التوازن يؤدي إلى شفاء‬
‫المراض من خلل إعادة التوازن إلى الخليا‪.‬‬

‫كذلك فإن الستماع إلى تلوة القرآن يحسن النظام المناعي‬
‫للخليا‪ ،‬لن التأثير بالذبذبات الصوتية الصحيحة والمتوازنة‬
‫يجعل الخلية تعمل بكفاءة أعلى‪ .‬وكمثال على ذلك نجد أن الحالة‬
‫النفسية للمريض لها تأثير كبير على جسده ومقاومته للمراض‪،‬‬
‫حيث إن الخبار المفرحة إذا سمعها المريض فإنه يتحسن على‬
‫الفور‪ ،‬فما الذي يحدث؟ إنها بكل بساطة عملية تغيير وتنشيط‬
‫للخليا الضعيفة الهتزاز‪ ،‬هذا الخبر يزيد من اهتزاز الخلية‬
‫ونشاطها ومقاومتها للمراض‪.‬‬

‫‪ -3‬المعاني الغزيرة التي تحملها كل آية‬

‫لو تأملنا آيات القرآن نجد فيها حديثا عن كل شيء‪ ،‬بل نجد فيها‬

‫‪47‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫معانمي لعلج جميمع المراض‪ ،‬ول يقتصمر العلج على المراض‬
‫النف سية بل القرآن يعالج جم يع المراض‪ ،‬ف قد أودع ال في كل‬
‫آ ية من آيات كتا به قوة شفائ ية مذهلة‪ ،‬هذه القوة تؤ ثر على أي‬
‫شيء‪.‬‬

‫م خَاشِعًما‬
‫علَى جَ َبلٍ لَرََأيْتَه ُ‬
‫م َ‬
‫يقول تعالى‪( :‬لَوْ أَنْ َزلْنَما َهذَا الْقُرْآَن َ‬
‫ُمم‬
‫ّاسم لَ َعلّه ْ‬
‫ْكم ا ْل َأمْثَالُ نَضْرِبُه َا لِلن ِ‬
‫ّهم َو ِتل َ‬
‫خشْ َيةِ الل ِ‬
‫ِنم َ‬
‫َصمّدعًا م ْ‬
‫مُت َ‬
‫َيتَفَكّرُونَ) [الحشر‪.]21 :‬‬

‫ولو تأمل نا عبارة ( َهذَا الْقُ ْرآَ نَ) نعلم أن المق صود أن القرآن الذي‬
‫بين أيدينا ذاته بحروفه وكلماته وآياته وسوره لو نزل على جبل‬
‫لهتزّ هذا الج بل وت صدّع وتش قق من ث قل كلم ال تعالى‪ ،‬ولذلك‬
‫يمكن نا القول إن كلم ال عز و جل يؤ ثر تأثيرا كبيرا على جم يع‬
‫المراض‪ ،‬وليس النفسية فقط بل الجسدية أيضا‪.‬‬

‫‪ -4‬التجربة العملية‬

‫مليين من الناس قد شفاهم القرآن منذ أربعة عشر قرنا وحتى‬
‫يوم نا هذا‪ ،‬وهذا أكبر دليل على تأثير كلم ال تعالى في معالجة‬
‫المراض‪.‬‬

‫وفي كل يوم نشاهد ونلمس مئات الحالت التي يشفيها ال تعالى‬

‫‪48‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ببركمة القرآن‪ ،‬وقمد أخمبرني أحمد المعالجيمن بالقرآن أن جميمع‬
‫الحالت ال تي تأت يه يكون ال طب قد يئس من شفائ ها‪ ،‬وجميع ها‬
‫أمراض مستعصية ومزمنة وغير قابلة للشفاء‪ ،‬وعند تلوة كلم‬
‫ال على هؤلء المرضمى تجدهمم يسمتجيبون على الفور للعلج‬
‫الجديمد‪ ،‬كيمف ل وهمو أمام الشفاء المطلق! ثمم إن اليقيمن الذي‬
‫يتحلى به المؤمن يزيد من احتمال الشفاء كثيرا‪ ،‬ومن هنا ندرك‬
‫أهمية أن يكون المريض مستيقنا بالشفاء‪ ،‬فالثقة بالطبيب تعتبر‬
‫نصف الشفاء‪ ،‬فكيف إذا كان الطبيب هو ال؟‬

‫إن المواج الصوتية التي تولدها تلوة آيات القرآن سوف‬
‫تتفاعل مع خليا الدماغ‪ ،‬وسوف تؤثر بها وتعيد لها التوازن‪،‬‬
‫لن كلم ال سيذكّر الخليا بما فطرها ال عليه‪ ،‬وسوف يكون‬
‫التأثير أكبر ما يمكن عندما يكون النسان قد تعود على سماع‬
‫القرآن وتعود على التأثر به‪.‬‬

‫إن ال تعالى هو من خلق النسان وجهزه بالبرامج الصحيحة‬
‫ليقوم بعمله على أكمل وجه‪ ،‬ولكنه عندما ينحرف عن طريق‬
‫ال‪ ،‬فإنه يرهق نفسه ويتعب خليا دماغه‪ ،‬وأفضل طريقة لعادة‬
‫هذه الخليا للوضع الفتراضي هو أن نؤثر عليها بكلم ال‬
‫تعالى‪.‬‬

‫‪49‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫إن الله تعالى قد فطر الناس على اليمان‪ ،‬ولذلك فإن الطفل عندما‬
‫يولد فإن خليا جسمه تكون لها الهتزازات المناسبة والصحيحة‪ ،‬ولكن‬
‫مع مرور الزمن وكثرة الحوادث والمشاكل النفسية والبيئية والتلوث‬
‫والمراض‪ ،‬يتغير النظام الهتزازي للجسم‪ ،‬وبالتالي فإن القرآن يعيد‬
‫ن هَذ َا ال ْ ُقْرآ َ َ‬
‫ن‬ ‫هذا النظام إلى حالته الصحيحة‪ ،‬ولذلك قال تعالى‪( :‬إ ِ َّ‬
‫َ‬ ‫َ‬
‫م) [السراء‪ .]9 :‬فالقرآن يقوّم سلوك النسان‬ ‫يَهْدِي ل ِل ّت ِي هِ َ‬
‫ي أقْوَ ُ‬
‫وكذلك يقوم سلوك كل خلية من خليا جسمه‪.‬‬

‫لقد لحظ تُ أثناء تأملي ليات القرآن أن كل آية من آياته تحمل‬
‫أشبمه مما يمكمن أن نسمميه "براممج أو بيانات" وهذه البيانات‬
‫تستطيع التعامل مع الخليا‪ ،‬أي أن القرآن يحوي لغة الخليا!!‬

‫وقد يظن القارئ أن هذا الكلم غير علمي‪ ،‬ولكنني وجدت الكثير‬
‫من اليات ال تي تؤ كد أن آيات القرآن تح مل بيانات كثيرة‪ ،‬تماما‬

‫‪50‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫م ثل مو جة الراديمو ال تي همي عبارة عمن موجمة عاد ية ولكن هم‬
‫يحمّلون عليها معلومات وأصوات وموسيقى وغير ذلك‪.‬‬

‫يقول تعالى‪َ ( :‬ولَوْ َأنّ قُ ْرآَنًا سُيّ َرتْ بِهِ الْجِبَالُ َأوْ قُطّعَتْ بِهِ ا ْلأَرْضُ‬
‫جمِيعًا) [الر عد‪ .]31 :‬لو تأمل نا‬
‫أَوْ ُكلّ مَ بِ هِ ا ْلمَوْتَى بَلْ ِللّ هِ ا ْل َأمْرُ َ‬
‫هذه الية بشيء من التعمق يمكن أن نتساءل‪ :‬كيف يمكن للقرآن‬
‫أن يسمير الجبال‪ ،‬أو يقطّع الرض أي يمزقهما‪ ،‬أو يكلم الموتمى؟‬
‫إذن البيانات التمي تخاطمب الموتمى وتفهمم لغتهمم موجودة فمي‬
‫القرآن إل أن الممر ل تعالى ول يطلع عليمه إل ممن يشاء ممن‬
‫عباده‪ .‬بالنسمبة للجبال نحمن نعلم اليوم أن ألواح الرض تتحرك‬
‫حركمة بطيئة بمعدل عدة سمنتمترات كمل سمنة‪ ،‬وتحرك معهما‬
‫الجبال‪ ،‬وهذه الحر كة نات جة عن أمواج حرار ية تولد ها المنط قة‬
‫المنصهرة تحت القشرة الرضية‪.‬‬

‫إذن يمكننما القول إن القرآن يحوي بيانات يمكمن أن تتعاممل ممع‬
‫هذه المواج الحراريمة وتحركهما وتهيجهما فتسمرع حركتهما‪ ،‬أو‬
‫مة‬
‫مي الرض أي تقطّمع القشرة الرضيم‬
‫تحدث شقوقا وزلزل فم‬
‫وتجزّئها إلى أجزاء صغيرة‪ ،‬هذه القوى العملقة يحملها القرآن‪،‬‬
‫جمِيعًا)‪.‬‬
‫ولكن ال تعالى منعنا من الوصول إليها (بَلْ ِلّلهِ ا ْل َأمْرُ َ‬

‫‪51‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ولكنه أخبرنا عن قوة القرآن لندرك عظمة هذا الكتاب‪ ،‬والسؤال‪:‬‬
‫الكتاب الذي يتميز بهذه القوى الخارقة‪ ،‬أل يستطيع شفاء إنسان‬
‫ضعيف من المرض؟؟‬

‫ولذلك فإن ال تعالى عندمما يخبرنما أن القرآن شفاء فهذا يعنمي‬
‫أ نه يح مل البيانات والبرا مج الكاف ية لعلج الخل يا المتضررة في‬
‫الجسم‪ ،‬بل لعلج ما عجز الطباء عن شفائه‪.‬‬

‫تجربة حدثت معي‬

‫و قد حد ثت م عي تجر بة لم أدرك ها إل بعد ما أمض يت بحدود سنة‬
‫كاملة في سماع القرآن الكريم بمعدل عدة ساعات كل يوم‪ .‬وبعد‬
‫ذلك كا نت المفاجأة أن العد يد من التغيرات قد حد ثت م عي‪ ،‬وكان‬
‫سببها المداو مة على ال ستماع ليات من كتاب ال تعالى‪ ،‬وهذه‬
‫التغيرات همي‪ :‬زيادة فمي مناعمة الجسمم‪ ،‬وزيادة فمي القدرة على‬
‫البداع‪ ،‬وكذلك زيادة القدرة على التركيمممز‪ ،‬وعلج لبعمممض‬
‫المراض المزمنمة مثمل المسماك‪ ،‬وكذلك تغييمر ملموس فمي‬
‫السلوك والقدرة على التعامل مع الخرين وكسب ثقتهم‪.‬‬

‫و من الشياء ال تي تغيرت أيضا ب عد المداو مة على ال ستماع إلى‬
‫القرآن زيادة الهدوء النفسمي وعلج التوتمر العصمبي‪ ،‬وعلج‬
‫النفعالت والغضمب وسمرعة التهور‪ ،‬بالضافمة إلى القدرة على‬

‫‪52‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫اتخاذ القرارات السممليمة‪ ،‬والقضاء على أي توتممر نفسممي أو‬
‫عصبي‪ .‬أيضا حدث تحسن في القدرة على النطق وسرعة الكلم‪،‬‬
‫وتغير في العادات السيئة مثل الفراط في الطعام وترك الدخان‪.‬‬

‫وهذه التجربة عشتها كما عاشها آلف ممن حفظوا كتاب ال‬
‫تعالى‪ ،‬وقضوا معظم وقتهم معه‪ ،‬ولذلك كنتُ أشعر أثناء حفظي‬
‫واستماعي المستمر ليات القرآن أن هذه اليات تعيد برمجة‬
‫خليا الدماغ بشكل كامل!‬

‫يقول العلماء اليوم إن خليا الجلد تتأثر بالترددات الصوتية بل‬
‫وتتجاوب معها‪ ،‬وبخاصة بعد أن اكتشف العلماء الذبذبات‬
‫الصوتية التي يصدرها الشريط الوراثي المسمى ‪ ، DNA‬إذن‬
‫الجلد عندما يقشعر بنتيجة الستماع إلى خبر ما سار أو مؤلم‬
‫فإن هذا نوع من التجاوب مع الصوت الذي استمع إليه هذا‬
‫النسان‪.‬‬

‫حدِيثِ‬
‫سنَ الْ َ‬
‫ح َ‬
‫وهنا يتجلى قول الحق تبارك وتعالى‪( :‬الّلهُ َنزّلَ أَ ْ‬
‫خشَ ْونَ رَبّهُمْ ثُمّ‬
‫جلُودُ اّلذِينَ َي ْ‬
‫كِتَابًا مُ َتشَابِهًا مَثَا ِنيَ َت ْقشَعِرّ مِ ْنهُ ُ‬
‫جلُو ُدهُمْ َو ُقلُوبُهُمْ ِإلَى ذِكْرِ الّلهِ َذ ِلكَ ُهدَى الّلهِ َي ْهدِي ِبهِ َمنْ‬
‫َتلِينُ ُ‬
‫ضلِلِ الّلهُ َفمَا َلهُ ِمنْ هَادٍ) [الزمر‪ .]23 :‬فهذه الية‬
‫َيشَاءُ َو َمنْ يُ ْ‬
‫تؤكد أن خليا الجلد عند المؤمن تتأثر بصوت القرآن وتتجاوب‬

‫‪53‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫وتقشعر‪ ،‬بينما تجد الكافر ل يتأثر‪ ،‬لماذا؟ لن خليا جلده‬
‫اختزنت النفاق والكفر والفواحش والفعال السيئة فلم تعد‬
‫تستجيب لي ترددات صوتية إيمانية!‬

‫القسم العملي‬

‫هناك سؤال يتكرر كثيرا‪:‬‬

‫ما هي اليات المناسبة لمرضي؟ وأقول يا أحبتي إن ال أنزل‬
‫القرآن كله شفاء‪ ،‬وأعتقد أن في القرآن آيات محددة لكل مرض‬
‫ولكن هذا الموضوع يحتاج لجتهاد كبير‪.‬‬

‫فالنبي العظم صلى ال عليه وسلم لم يبين لنا هذا المر وتركه‬
‫لنا لنجتهد فيه ونجرب ونبحث ونتدبر‪ ،‬وربما يكون الشفاء‬
‫الكامل عندما يستمع المريض إلى القرآن كاملً باستمرار‪.‬‬

‫ولكن هناك بعض الجتهادات من جهة وبعض اليات والسور‬
‫الثابتة عن النبي صلى ال عليه وسلم‪ ،‬وعلى رأسها سورة‬
‫الفاتحة‪.‬‬

‫إن ال تعالى قد أودع في كل آ ية من آيات كتا به قوة شفائ ية‬
‫إذا أصابت المرض برأ بإذن ال تعالى‪.‬‬

‫‪54‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ويمكن ني أن أ خبركم إخو تي وأخوا تي القراء أن الث قة بال تعالى‬
‫وبآيا ته مه مة جدا في الشفاء‪ ،‬وال صبر م هم أيضا‪ ،‬وأن تعلم أن‬
‫ال ل بد أن ي ستجيب لك دعاءك وقراء تك‪ ،‬ول كن بالطري قة ال تي‬
‫يحددها ال تعالى‪ ،‬وليس أنت!!‬

‫مثلً عند ما أقرأ القرآن على ن ية شفاء مرض ما وب عد فترة أ جد‬
‫أن هذا المرض لم يُشفمى‪ ،‬فماذا يعنمي ذلك؟ قمد يظمن البعمض أن‬
‫هذه القراءة لم تن فع!! ولذلك أقول ل يجوز لمؤ من أن ي ظن ذلك‪،‬‬
‫مق‪،‬‬
‫ما بأن القرآن شفاء‪ ،‬وكلم ال تعالى حم‬
‫لن ال تعالى أخبرنم‬
‫ول كن قد ي صرف ال ع نا ببر كة هذه اليات مرضا آ خر لم ن كن‬
‫نحمس بمه! وقمد ينجينما ال تعالى ممن مصميبة كمبيرة ببركمة هذه‬
‫اليات التي قرأناها‪ ،‬وقد يؤخر لنا ال الستجابة إلى يوم القيامة‬
‫حيمث سمنكون بأممس الحاجمة إلى الرحممة والمغفرة والنجاة ممن‬
‫النار‪.‬‬

‫أخي الحبيب‪ :‬أيهما أفضل أن تُشفى من مرض مثل السرطان‪ ،‬أم‬
‫أنمك تكون يوم القياممة ممع النمبياء فمي جنمة عرضهما السمموات‬
‫والرض؟! ولذلك ل تتعجمل الشفاء لن الممر كله بيمد ال همو‬
‫يفعمل مما يشاء‪ ،‬وعليمك أن تعتقمد جازما أن ال تعالى يسمتجيب‬
‫دعاءك بطري قة ما قد ل تدركها أ نت‪ ،‬وأن أي آية تقرأها سوف‬
‫تكون لك شفاء من مرض رب ما تجهله‪ ،‬وربما هذه ال ية ت صرف‬

‫‪55‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫عنك مرضا كان سيصيبك بعد أيام ولكن قراءتك لهذه الية كانت‬
‫سببا في صرف ذلك المرض من دون أن تشعر بذلك!‬

‫ما هي المراض التي يشفيها القرآن؟‬

‫اعلم أن القرآن شفاء لكمل داء‪ ،‬وأن ال تعالى جعمل فمي آيات‬
‫كتابه لغة عجيبة تفهمها الخليا ولذلك قال تعالى‪( :‬يَا أَيّهَا اّلذِي نَ‬
‫ُمم لِمَا ُيحْيِيكُممْ) [النفال‪:‬‬
‫ّهم َولِلرّسمُولِ ِإذَا َدعَاك ْ‬
‫اسمتَجِيبُوا ِلل ِ‬
‫َآمَنُوا ْ‬
‫‪ ،]24‬فهذه اليمة تدل على أن ال قمد أودع فمي آياتمه حياة لنما‪،‬‬
‫فالخليمة المصمابة والمتضررة والتمي أصمبحت خاملة ومصمابة‬
‫بالمراض‪ ،‬فإن كلم ال تعالى إذا وقمع عليهما تنشّطمت وعادت‬
‫إليهما الحياة ممن جديمد وأصمبحت أكثمر قدرة على مقاوممة‬
‫المراض‪ ،‬ولذلك فإن تلوة آيات محددة على أمراض محددة‬
‫تؤثر على هذه المراض وتشفيها بإذن ال تعالى‪.‬‬

‫ولذلك فإنمه يمكننما القول إن القرآن فيمه شفاء لجميمع المراض‬
‫مهما كان نوعها سواء كانت أمراضا نفسية أو جسدية أو كانت‬
‫سحرا أو مسّا أو غير ذلك‪ .‬وينبغي على المريض أن يعتقد بذلك‪،‬‬
‫لن العتقاد السليم هو نصف الشفاء إن لم نقل الشفاء كله!‬

‫‪56‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫فصي كصل آيصة مصن آيات القرآن أودع الله جصل جلله لغصة خفيصة تؤثصر على‬
‫المرض فتذهبصه بإذن الله تعالى‪ ،‬وهذه النتيجصة مؤكدة ولكننصا نجهصل هذه‬
‫اللغصة الشفائيصة التصي أودعهصا الله فصي آيات كتابصه‪ ،‬لذلك علينصا أن نجتهصد‬
‫في تلوة اليات ونوقصن بأننا سصنُشفى بإذن الله تعالى‪ ،‬واليقيصن بالشفاء‬
‫يمثل نصف الشفاء أو أكثر‪.‬‬

‫كيف نقرأ القرآن على المريض؟‬

‫ينبغمي علينما أن ندرك بأن أفضمل ممن يقرأ القرآن همو المريمض‬
‫نفسمه‪ ،‬لن البحاث الجديدة فمي هذا المجال أثبتمت أن صموت‬
‫المريمض همو الكثمر تأثيرا على مرضمه‪ ،‬وأن الخليما تسمتجيب‬
‫للترددات الصموتية الناتجمة عمن صماحبها أكثمر ممن اسمتجابتها‬
‫لصوت آ خر‪ ،‬ولذلك فإن ني أن صح كل مر يض أن يقرأ على نفسه‬
‫اليات الخاصة بمرضه‪ ،‬وهذا ما سمّيته "الرقية الذاتية"‪.‬‬

‫ول كن أحيانا يكون المر يض في حالة صعبة فل ي ستطيع الترك يز‬
‫والقراءة ال صحيحة فيم كن ال ستعانة ب من يقرأ له‪ ،‬وينب غي على‬

‫‪57‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫من يقرأ آيات الشفاء أن يركز تفكيره على المرض ويتخيل وكأن‬
‫المرض قد شُفي تماما ببركة هذه اليات‪.‬‬

‫ك ما أن صح بأن تكون القراءة ب صوت مرت فع قليلً بح يث ي سمعه‬
‫المر يض‪ ،‬أي أن تكون القراءة جهر ية ولي ست سرية‪ .‬وذلك لن‬
‫البحاث أثبتمت أن الترددات الصموتية تؤثمر على خليما الجسمد‬
‫المريض وبخاصة مرض السرطان أعاذنا ال منه‪.‬‬

‫ما هو الوقت المفضل للقراءة؟‬

‫ل يوجد وقت محدد للعلج بالقرآن إنما كل الوقات مناسبة وبكل‬
‫الوضعيات أي قائما وجالسما ومضطجعا‪ ،‬ولكننمي أفضمل أن يقرأ‬
‫المريض على نفسه صباحا ومساءً‪ ،‬أي بعد الستيقاظ من النوم‬
‫وقب يل النوم‪ ،‬وأن يكرر اليات ال تي يرا ها منا سبة لمر ضه سبع‬
‫مرات لن هذا الرقم له دللت كثيرة وقد كان النبي العظم عليه‬
‫الصلة والسلم يكرر بعض آيات الشفاء وأدعيته سبع مرات‪.‬‬

‫العلج بسماع القرآن‬

‫ينب غي على المر يض كعلج مك مل أن ي سمع القرآن كل يوم لعدة‬
‫ساعات‪ ،‬وكلما أمكنه ذلك‪ ،‬وينبغي عليه أن يفكر في اليات التي‬

‫‪58‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ي سمعها‪ ،‬أن يتدبّر ها لن تدبر القرآن وف هم معان يه هو نوع من‬
‫العلج أيضا‪.‬‬

‫ول كي يكون العلج فعّالً أن صح بأن ي ستمع المر يض إلى القرآن‬
‫المرتمل أثناء النوم‪ ،‬لن الدماغ يبقمى فمي حالة نشاط ويسمتجيب‬
‫لصموت القرآن حتمى لو كان النسمان نائما! وهذه آيمة ممن آيات‬
‫ال تبارك وتعالى‪ ،‬ولذلك قال‪َ ( :‬ومِ نْ آَيَاتِ هِ مَنَامُكُ مْ بِاللّيْلِ وَالنّهَارِ‬
‫سمَعُونَ) [الروم‪:‬‬
‫ضلِ هِ إِنّ فِي َذلِ كَ لَآَيَا تٍ لِقَوْ مٍ يَ ْ‬
‫وَا ْبتِغَاؤُكُ مْ مِ نْ فَ ْ‬
‫‪.]23‬‬

‫ما هي الرقية الشرعية الثابتة؟‬

‫هناك آيات محددة ينبغمي على المريمض أن يتلوهما دائما ولي‬
‫مرض كان لنه ثبت أنها مفيدة لشفاء جميع المراض وهي‪:‬‬

‫‪ -1‬قراءة سورة الفاتحة سبع مرات‪ :‬وهذه خطوة مهمة في أي‬
‫علج لن سورة الفاتحة هي أعظم سورة في القرآن الكريم‪ .‬وقد‬
‫أودع ال في كلماتها أسرارا ل تُحصى‪ ،‬وهي التي قال رسول ال‬
‫صلى ال عل يه و سلم في حقّ ها‪( :‬والذي نف سي بيده لم ينزّل ال‬
‫مثلهما فمي التوراة ول فمي النجيمل ول فمي الزبور ول فمي‬
‫الفرقان!)‪ .‬وسمبب قراءتهما سمبع مرات همو أن ال تعالى سممّاها‬
‫بالسبع المثاني‪.‬‬

‫‪59‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫‪ -2‬قراءة آية الكرسي‪ :‬وهي الية رقم ‪ 255‬من سورة البقرة‪،‬‬
‫خذُ هُ سِ َنةٌ‬
‫و هي قوله تعالى‪( :‬اللّ هُ لَا ِإلَ هَ ِإلّا هُوَ الْحَيّ ا ْلقَيّو مُ لَا َتأْ ُ‬
‫سمَاوَاتِ َومَا فِي ا ْلأَرْ ضِ مَ نْ ذَا اّلذِي َيشْفَ عُ‬
‫َولَا نَوْ مٌ لَ هُ مَا فِي ال ّ‬
‫يءٍ‬
‫خلْ َفهُ مْ َولَا ُيحِيطُو نَ ِبشَ ْ‬
‫عِ ْندَ هُ ِإلّا ِب ِإذْنِهِ يَ ْعلَ مُ مَا بَيْنَ أَ ْيدِيهِمْ َومَا َ‬
‫سمَاوَاتِ وَا ْلأَرْ ضَ َولَا َيئُودُ هُ‬
‫سعَ كُرْ سِ ّيهُ ال ّ‬
‫ع ْلمِ هِ ِإلّا ِبمَا شَاءَ وَ ِ‬
‫مِ نْ ِ‬
‫حِ ْفظُهُمَا َوهُوَ الْ َعلِيّ الْعَظِيممُ)‪ ،‬وهذه أعظمم آيمة ممن القرآن كمما‬
‫أخبر بذلك سيدنا محمد صلى ال عليه وسلم‪ ،‬ولذلك فهي مهمة‬
‫جدا في الشفاء‪ ،‬لن ال تعالى سيحفظ من يقرؤها من كل سوء‬
‫أو شر أو مرض‪.‬‬

‫وأنا أنصح بقراءة آية الكرسي كل يوم صباحا ومساءً لن ال قد‬
‫وضمع فيهما قوة حفمظ لممن يقرؤهما‪ ،‬إذن كإجراء وقائي فإن هذه‬
‫السورة لها مفعول قوي جدا في حفظ النسان من شر المراض‬
‫بأنواع ها‪ .‬لن في ها قوله تعالى‪َ ( :‬ولَا يَئُودُ هُ حِ ْفظُهُمَا َوهُوَ الْ َعلِيّ‬
‫الْعَظِيمُ)‪.‬‬

‫م‬
‫‪ -3‬آخمر آيتيمن ممن سمورة البقرة‪ :‬وهمما قوله تعالى‪َ ( :‬آمَن َ‬
‫الرّسُولُ ِبمَا أُ ْنزِلَ ِإلَيْهِ مِنْ رَبّهِ وَا ْلمُ ْؤمِنُونَ كُلّ َآمَنَ بِاللّهِ َو َملَائِكَتِهِ‬
‫سمِعْنَا وََأطَعْنَا‬
‫س ِلهِ وَقَالُوا َ‬
‫حدٍ مِ نْ رُ ُ‬
‫سلِهِ لَا نُفَرّ قُ َبيْ نَ أَ َ‬
‫وَكُتُبِ هِ وَرُ ُ‬
‫غُفْرَانَ كَ رَبّنَا وَِإلَيْ كَ ا ْلمَ صِيرُ * لَا يُ َكلّ فُ اللّ هُ َنفْ سًا ِإلّا وُ سْعَهَا لَهَا‬
‫ط ْأنَا‬
‫خذْنَا إِ نْ نَ سِينَا َأوْ َأخْ َ‬
‫علَ ْيهَا مَا ا ْكتَ سَ َبتْ رَبّنَا لَا تُؤَا ِ‬
‫مَا كَ سَ َبتْ َو َ‬

‫‪60‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫علَى اّلذِي نَ مِ نْ َق ْبلِنَا رَبّنَا‬
‫ح َملْتَ هُ َ‬
‫علَيْنَا إِ صْرًا كَمَا َ‬
‫حمِلْ َ‬
‫َربّنَا َولَا تَ ْ‬
‫حمْنَا أَنْ تَ‬
‫ح ّملْنَا مَا لَا طَا َقةَ لَنَا بِ هِ وَاعْ فُ عَنّا وَاغْفِرْ لَنَا وَا ْر َ‬
‫َولَا تُ َ‬
‫ْمم الْكَافِرِينمَ)‪ .‬وقمد أخمبر سميدنا محممد‬
‫علَى ا ْلقَو ِ‬
‫ْصمرْنَا َ‬
‫مَ ْولَانَا فَان ُ‬
‫صلى ال عليه وسلم أنه من قرأ هاتين اليتين في ليلة كفتاه من‬
‫أي شر ومرض وهم وغم‪.‬‬

‫‪ -4‬سمورة الخلص‪ :‬وهذه السمورة تعدل ثلث القرآن كمما أخمبر‬
‫بذلك الصادق المصدوق عليه الصلة والسلم‪ .‬وهي السورة التي‬
‫أودع ال فيهما صمفات الوحدانيمة التمي انفرد بهما‪ ،‬ولذلك فهمي‬
‫سورة مهمة جدا في العلج لجميع المراض‪ .‬ويفضل أن نقرأها‬
‫‪ 11‬مرة بعدد حروف (قل هو ال أحد)‪ ،‬ولن هذا العدد له إعجاز‬
‫مذهل في هذه السورة‪.‬‬

‫‪ -5‬آخمر سمورتين ممن القرآن‪ :‬وهمما المعوذتيمن‪ ،‬سمورة الفلق‬
‫وسورة الناس‪ ،‬اللتين قال عنهما النبي العظم‪ :‬ما تعوذ المؤمن‬
‫بأفضمل منهمما‪ ،‬أي أن المؤممن عندمما يلجمأ إلى ال تعالى ويقرأ‬
‫هاتين السورتين فإن ال سيحميه ويحصّنه من شر المراض‪.‬‬

‫وكما قلنا إن هذه السور نقرؤها في جميع حالت المرض‪ ،‬ولكننا‬
‫نضيمف لهما اليات المناسمبة للمرض‪ .‬وسموف أضرب لكمم أمثلة‬
‫على ذلك‪:‬‬

‫أمرض القلق والتوتر النفسي والخوف‬

‫‪61‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫طمَئِنّ‬
‫بالضا فة لل سور ال سابقة نقرأ قوله تعالى‪( :‬اّلذِي نَ َآمَنُوا وَتَ ْ‬
‫طمَئِنّ الْ ُقلُوبمُ) [الرعمد‪.]28 :‬‬
‫ّهم َت ْ‬
‫ّهم َألَا ِبذِكْرِ الل ِ‬
‫ُمم ِبذِكْرِ الل ِ‬
‫ُقلُوبُه ْ‬
‫ونكرر هذه الية سبع مرات صباحا ومساءً‪..‬‬

‫حمَ نِ الرّحِي مِ *‬
‫كذلك يمكن نا قراءة سورة قر يش‪( :‬بِ سْمِ اللّ هِ الرّ ْ‬
‫َالصميْفِ * َفلْيَعْ ُبدُوا رَبّ‬
‫ح َلةَ الشّتَاءِ و ّ‬
‫ْشم * إِيلَافِهِم ْم ِر ْ‬
‫ِلإِيلَافِم قُ َري ٍ‬
‫َهذَا الْبَيْ تِ * اّلذِي َأطْ َعمَهُ مْ مِ نْ جُو عٍ وَ َآمَ َنهُ مْ مِ نْ خَوْ فٍ) [ سورة‬
‫قريمش]‪ .‬وهذه السمورة يمكمن أن نكررهما مرات كثيرة لن ال‬
‫تعالى أودع فيها المن من الخوف‪.‬‬

‫أمراض الحباط والفصام والخمول‬

‫يم كن قراءة سورة يو سف لن هذه ال سورة العظي مة نزلت في‬
‫أصعب الوقات التي مر بها النبي الكريم صلى ال عليه وسلم‪،‬‬
‫نزلت لتواسيه في دعوته إلى ال وتثبته على الحق وهي سورة‬
‫التفاؤل والسورة التي تجعل المؤمن أكثر صبرا وفرحا‪.‬‬

‫ضلِ اللّه ممِ‬
‫ممن قراءة قوله تعالى ثلث مرات‪( :‬قُلْ بِفَ ْ‬
‫كذلك يمكم‬
‫جمَعُو نَ) [يو نس‪.]58 :‬‬
‫خيْرٌ ِممّ ا يَ ْ‬
‫حمَتِ هِ َف ِب َذلِ كَ َفلْ َيفْرَحُوا هُوَ َ‬
‫وَبِرَ ْ‬
‫ففي هذه الية أودع ال سرا عظيما حيث تبعث الفرح والسرور‬
‫في قلب صاحبها‪.‬‬

‫أمراض السرطان بأنواعها‬

‫‪62‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ال سرطان هو خلل في برنا مج ع مل الج سم‪ ،‬ولعل جه ل بد من‬
‫تلوة اليات التمي تصملح هذا الخلل‪ ،‬وممن اليات الرائعمة لعلج‬
‫هذا الخلل قوله تعالى على لسان سيدنا موسى عليه السلم‪ِ( :‬إنّ‬
‫حقّ‬
‫سدِينَ * وَ ُيحِقّ اللّهُ الْ َ‬
‫عمَلَ ا ْلمُفْ ِ‬
‫صِلحُ َ‬
‫طُلهُ ِإنّ اللّ هَ لَا يُ ْ‬
‫اللّ هَ سَيُبْ ِ‬
‫ِهم ا ْل ُمجْ ِرمُونمَ) [يونمس‪ ،]82-81 :‬وهذه اليات‬
‫ِهم َولَوْ كَر َ‬
‫بِ َك ِلمَات ِ‬
‫مفيدة لعلج السمحر أيضا‪ .‬ويجمب تكرار هذه اليات سمبع مرات‬
‫على القل‪.‬‬

‫كذلك يمكمن قراءة سمورة يمس كاملة على هذا المرض‪ ،‬ويمكمن‬
‫السمتماع كمل يوم لسمورة البقرة كاملة أو لجزء منهما‪ ،‬وتكرار‬
‫سماع سورة البقرة وذلك كل يوم حسب المستطاع‪ .‬كذلك أنصح‬
‫مرضى السرطان أن يقرأوا سورة الطور‪ ،‬وسورة الروم‪.‬‬

‫أمراض الجلد والمراض المزمنة بأنواعها‬

‫نقرأ بالضافمة للرقيمة السمابقة دعاء سميدنا أيوب الذي مسمّه‬
‫المرض سمنوات طويلة فكشمف ال عنمه هذا الضمر ببركمة هذا‬
‫حمِي نَ) [النبياء‪.]83 :‬‬
‫الدعاء‪( :‬أَنّي مَ سّنِيَ الضّرّ وََأنْ تَ أَرْحَ مُ الرّا ِ‬
‫حدِي ثِ كِتَابًا مُ َتشَابِهًا‬
‫سنَ الْ َ‬
‫كذلك قراءة قوله تعالى‪( :‬اللّ هُ َنزّلَ أَحْ َ‬
‫جلُو ُدهُم ْم‬
‫خشَوْنَم َربّهُم ْم ثُمّ َتلِينُم ُ‬
‫جلُودُ اّلذِينَم َي ْ‬
‫مَثَانِيَم َت ْقشَعِرّ مِنْهُم ُ‬
‫َنم‬
‫َنم َيشَاءُ َوم ْ‬
‫ِهم م ْ‬
‫ّهم يَ ْهدِي ب ِ‬
‫ِكم ُهدَى الل ِ‬
‫ّهم َذل َ‬
‫ُمم ِإلَى ذِكْرِ الل ِ‬
‫وَ ُقلُو ُبه ْ‬
‫ضلِلِ الّلهُ َفمَا َلهُ ِمنْ هَادٍ) [الزمر‪.]23 :‬‬
‫ُي ْ‬

‫‪63‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫أمراض الوساوس والقهر والخوف والغم والهموم‬

‫يقرأ دعاء سيدنا يو نس و هو في ب طن الحوت‪( :‬لَا ِإلَ هَ ِإلّا أَنْ تَ‬
‫سُ ْبحَا َنكَ إِنّي كُنْ تُ مِ نَ الظّا ِلمِي نَ) [النبياء‪ .]87 :‬فقد استجاب ال‬
‫ل سيدنا يو نس ببركة هذا الدعاء‪ .‬وأن صح من أ صيب بالو ساوس‬
‫أن يك ثر من الت سبيح أن يقول‪ ( :‬سبحان ال وبحمده سبحان ال‬
‫العظيم)‪ ،‬فإن التسبيح ينجي النسان من الغم والهم والحزن‪.‬‬

‫أمراض العقم والنجاب‬

‫يد عو بدعاء سيدنا زكر يا عل يه ال سلم عند ما طلب من ر به أن‬
‫يهبمه غلما زكيا فاسمتجاب ال له ببركمة هذا الدعاء‪( :‬رَبّم لَا‬
‫َتذَرْنِي فَ ْردًا وََأنْ تَ خَيْرُ الْوَارِثِي نَ) [ال نبياء‪ .]87 :‬ك ما أن صح من‬
‫تأ خر في النجاب أن يك ثر من قراءة سورة الخلص‪ ،‬و سورة‬
‫مريم‪.‬‬

‫مشاكل في السمع والبصر والتشوهات الخلقية‬

‫أنصمح بقراءة سمورة العلى سمبع مرات ممع الرقيمة الشرعيمة‬
‫ال سابقة‪ .‬والكثار من قراءة فات حة الكتاب‪ .‬وكذلك سورة العلى‬
‫وسورة البلد‪.‬‬

‫من أجل أمراض السحر والحسد والعين والمس والعقد‬

‫‪64‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫أنصح بقراءة سورة البقرة على مراحل‪ ،‬كل يوم يقرأ ما يستطيع‬
‫من هذه ال سورة العظي مة‪ ،‬كذلك ي ستمع إلى سورة البقرة ح سب‬
‫المستطاع كل يوم‪ .‬مع الكثار من قراءة المعوذتين‪.‬‬

‫وهناك آ ية عظي مة ي جب أن نكرر ها سبع مرات وذلك في حالة‬
‫المرض أو السملمة‪ ،‬و هي قوله تعالى‪( :‬وَقُلْ رَبّ َأعُوذُ بِ كَ مِن ْم‬
‫حضُرُو نِ) [المؤمنون‪:‬‬
‫َهمَزَا تِ الشّيَاطِي نِ * َوَأعُوذُ بِ كَ رَبّ أَ نْ يَ ْ‬
‫‪.]98-97‬‬

‫وهناك أيضا آيمة لم أحمس أو شعمر بأن ضررا مما سميحل بمه أو‬
‫خاف من ال شر أو ش عر بالو سوسة‪ ،‬ف ما عل يه إل أن يكرر هذه‬
‫حدٍ ِإلّا ِب ِإذْ نِ اللّ هِ) [البقرة‪]102 :‬‬
‫الية‪َ ( :‬ومَا هُ مْ ِبضَارّي نَ بِ هِ مِ نْ َأ َ‬
‫وذلك سبع مرات‪.‬‬

‫العلج بالصيام‬

‫أقوى سلح ضد جميع المراض هو الصوم‪ ،‬وهذه حقيقة علمية‬
‫ثابتة‪ ،‬لذلك أكثر من الصيام‪ ،‬وسوف تجد تحسنا كبيرا مهما كان‬
‫مرضك‪.‬‬

‫عالج السموم بالصيام‬

‫إن الدواء لكث ير من المراض موجود في دا خل كل م نا‪ ،‬فجم يع‬
‫الطباء يؤكدون اليوم أن الصوم ضرورة حيوية لكل إنسان حتى‬
‫ولو كان يبدو صمحيح الجسمم‪ ،‬فالسمموم التمي تتراكمم خلل حياة‬

‫‪65‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫النسمان ل يمكمن إزالتهما إل بالصميام والمتناع عمن الطعام‬
‫والشراب‪ .‬يدخل إلى جسم كل واحد منا في فترة حياته من الماء‬
‫الذي يشر به ف قط أك ثر من مئ تي كيلو غرام من المعادن والمواد‬
‫ال سامة!! و كل وا حد م نا ي ستهلك في الهواء الذي ي ستنشقه عدة‬
‫كيلوغرامات ممن المواد السمامة والملوثمة مثمل أكاسميد الكربون‬
‫والرصاص والكبريت‪.‬‬

‫فتأمل معي كم يستهلك النسان من معادن ل يستطيع الجسم أن‬
‫يمتصها أو يستفيد منها‪ ،‬بل هي عبء ثقيل تجعل النسان يح سّ‬
‫بالوهن والضعف وحتى الضطراب في التفكير‪ ،‬بمعنى آخر هذه‬
‫ال سموم تنع كس سلبا على ج سده ونف سه‪ ،‬و قد تكون هي ال سبب‬
‫الخفي الذي ل يراه الطبيب لكثير من المراض المزمنة‪ ،‬ولكن ما‬
‫هو الحل؟‬

‫إن الحل المثل لستئصال هذه المواد المتراكمة في خليا الجسم‬
‫همو اسمتخدام سملح الصموم الذي يقوم بصميانة وتنظيمف هذه‬
‫الخليما بشكمل فعال‪ ،‬وإن أفضمل أنواع الصموم مما كان منتظما‪.‬‬
‫ونحمن عندمما نصموم ل شهرا فمي كمل عام إنمما نتبمع نظاما‬
‫ميكانيكيا جيدا لتصريف مختلف أنواع السموم من أجسادنا‪.‬‬

‫عالج ضغوطك النفسية بالصيام‬

‫لل صيام قدرة فائ قة على علج الضطرابات النف سية القو ية م ثل‬

‫‪66‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫الف صام!! ح يث يقدم ال صوم للدماغ وخل يا ال مخ ا ستراحة جيدة‪،‬‬
‫وبنفمس الوقمت يقوم بتطهيمر خلبما الجسمم ممن السمموم‪ ،‬وهذا‬
‫ينعكس إيجابيا على استقرار الوضع النفسي لدى الصائم‪.‬‬

‫حتمى إننما نجمد أن كثيرا ممن علماء النفمس يعالجون مرضاهمم‬
‫النف سيين بال صيام ف قط و قد ح صلوا على نتائج مبهرة وناج حة!‬
‫ولذلك يعتمبر الصموم همو الدواء الناجمع لكثيمر ممن المراض‬
‫النفسية المزمنة مثل مرض الفصام والكتئاب والقلق والحباط‪.‬‬

‫إن الصميام يحسمّن قدرتنما على تحممل الجهادات وعلى مواجهمة‬
‫المصماعب الحياتيمة‪ ،‬بالضافمة للقدرة على مواجهمة الحباط‬
‫المتكرر‪ .‬ومما أحوجنما فمي هذا العصمر المليمء بالحباط أن نجمد‬
‫العلج الفعال لمواج هة هذا الخ طر! ك ما أن ال صوم يح سن النوم‬
‫ويهدّئ الحالة النفسية‪.‬‬

‫فلدى البدء بالصموم يبدأ الدم بطرح الفضلت السمامة منمه أي‬
‫يصمبح أكثمر نقاء‪ ،‬وعندمما يذهمب هذا الدم للدماغ يقوم بتنظيفمه‬
‫أيضا فيكون لدي نا دماغ أك ثر قدرة على التفك ير والتح مل‪ ،‬بكل مة‬
‫أخرى أكثر استقرارا للوضع النفسي‪.‬‬

‫عالج الوزن الزائد بالصيام‬

‫حال ما يبدأ الن سان بال صيام تبدأ الخل يا الضعي فة والمري ضة أو‬

‫‪67‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫المتضررة فمي الجسمم لتكون غذاءً لهذا الجسمم حسمب قاعدة‪:‬‬
‫الضعمف سميكون غذاءً للقوى‪ ،‬وسموف يمارس الجسمم عمليمة‬
‫الهضمم اللي للمواد المخزنمة على شكمل شحوم ضارة‪ ،‬وسموف‬
‫يبدأ بابتلع النفايات السمامة والنسمجة المتضررة ويزيمل هذه‬
‫السموم‪.‬‬

‫ويؤكمد الباحثون أن هذه العمليمة تكون فمي أعلى مسمتوياتها فمي‬
‫حالة الصميام الكاممل‪ ،‬أي الصميام عمن الطعام والشراب‪ ،‬وبكلممة‬
‫أخرى الصميام السملمي‪ ،‬فتأممل عظممة الصميام الذي فرضمه ال‬
‫علينا والفائدة التي يقدمها لنا‪.‬‬

‫عالج الشهوة الجنسية بالصيام‬

‫إن إنتاج الهرمون الجنسممي يكاد يكون معدوما أثناء الصمموم‪،‬‬
‫ولذلك ن جد أن لل صيام تأث ير كبير على ا ستقرار الحالة الجن سية‬
‫وتجنمب الهيجان الذي يسمببه امتلء المعدة وقلّة الخشوع‪ ،‬وإذا‬
‫علمنما بأن الصموم يؤثمر إيجابيا على اسمتقرار الحالة النفسمية‬
‫وعلمنا بأن الحالة الجنسية تابعة بشكل كبير للحالة النفسية‪ ،‬فإن‬
‫الصموم يعنمي اسمتقرار الحالة الجنسمية وتخفيمض أثرهما للحدود‬
‫الدنيا‪.‬‬

‫عالج شيخوختك بالصيام‬

‫أظهرت الدرا سات والتجارب أن ممار سة ال صيام على الحيوانات‬

‫‪68‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫يضاعف من فترة بقائها أو حياتها! ونجد كذلك المئات من الكتب‬
‫الصمادرة حول الصميام وهمي لمؤلفيمن غيمر مسملمين‪ ،‬وجميعهمم‬
‫يؤكدون علقة الصيام بالعمر المديد‪ ،‬ويؤكد كثير من العلماء أن‬
‫ال صوم هو أف ضل طري قة لل سيطرة على ج سم صحيح ومعا فى‪.‬‬
‫وهذا بالن سبة ل صيامهم و هو على ع صير الفوا كه ف قط ول يتم يز‬
‫بأي روحانية أو خشوع أو إحساس بمتعة الصيام كما في البلدان‬
‫السلمية‪.‬‬

‫إن التنظيمف المسمتمر للخليما باسمتخدام الصميام يؤدي إلى إطالة‬
‫ع مر هذه الخل يا وبالتالي تأ خر الشيخو خة لدى من ينت ظم في‬
‫ال صيام‪ .‬ح تى إن حا جة الج سم من البروت ين ت خف خلل ال صيام‬
‫إلى الخ مس! وهذا ما يع طي قدرا من الرا حة للخل يا‪ ،‬ح تى إن‬
‫الصيام هو وسيلة لتجديد خليا الجسم بشكل آمن وصحيح‪ .‬فإذا‬
‫كان هذا تأثيمر الصميام غيمر السملمي‪ ،‬فكيمف بتأثيمر الصميام‬
‫السلمي؟‬

‫عالج التدخين بالصيام‬

‫ي ساعد ال صوم على ترك التدخ ين! ف هو يع مل في ج سم الن سان‬
‫مثمل السملح الخفمي الذي ل يُرى‪ ،‬فيطرد المواد السمامة مثمل‬
‫النيكوتيمن‪ ،‬وبنفمس الوقمت ينظمف الدم فتنخفمض الشهوة للدخان‬
‫بسرعة مذهلة‪.‬‬

‫‪69‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫عالج أمراض المفاصل بالصيام‬

‫من الشياء الغريبة في الصوم أنه يساعد على شفاء آلم الظهر‬
‫والعمود الفقري والرق بة‪ .‬وكذلك يعالج ال صوم الكث ير من حالت‬
‫الوهن العام واللتهابات بأنواعها‪.‬‬

‫عالج أمراض الجهاز الهضمي بالصيام‬

‫كم هو عدد الشخاص الم صابين بالم ساك المز من و قد تناولوا‬
‫الكثيمر ممن الدويمة دون أيمة فائدة‪ ،‬ليتهمم يجرّبون الصموم‬
‫وسميجدون التحسمّن السمريع لحالتهمم بإذن ال تعالى‪ .‬وكذلك‬
‫المراض المزمنمة للجهاز الهضممي يمكمن أن يجدوا فمي الصميام‬
‫ممما‪ .‬وكذلك التهاب الكولون والتهاب المعاء‬
‫حلّ مؤكدا لشفائهم‬
‫المز من‪ .‬ون جد الباحث ين يؤكدون بأن ‪ % 85‬من المراض تبدأ‬
‫في الكولون غير النظيف والدم الملوث‪.‬‬

‫عالج ضغط الدم العالي‬

‫هنالك حالت كثيرة ممن الصمابة بضغمط الدم المرتفمع والمزممن‬
‫حيمث ل يعطمي الدواء الكيميائي إل نتائج محدودة‪ ،‬وهذا المرض‬
‫يعالجه الصيام بشكل جيد‪.‬‬

‫عالج مرض السكر‬

‫فإن الصموم ل يضُرّهمم‪ ،‬بمل يسماعدهم على الشفاء‪ .‬وقمد يكون‬

‫‪70‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫السبب الرئيسي في ذلك هو أن الصائم يتمتع بنفسية جيدة وحالة‬
‫مستقرة تغيب فيها النفعالت والضطرابات‪ ،‬وتخيم عليه السكينة‬
‫والطمأنينة‪ ،‬وهذا ما ينظم عمل أجهزة الجسم ويجعلها أكثر قدرة‬
‫وكفاءة في علج السكر وتنظيم مستوياته‪.‬‬

‫عالج الربو بالصيام‬

‫الصموم وسميلة جيدة لعلج الربمو وأمراض الجهاز التنفسمي‪.‬‬
‫وكثيمر ممن المراض المزمنمة للجهاز التنفسمي تزول بمجرد‬
‫المداومة على الصيام‪ ،‬فسبحان ال!‬

‫عالج قلبك بالصيام‬

‫والصوم يعالج المراض القلبية وتصلب الشرايين‪ .‬وإنني أعرف‬
‫شخصما منمذ عشمر سمنوات وقمد أكمد له الطباء بضرورة إجراء‬
‫عمل ية للقلب ب سبب ان سداد ق سم كبير من الشراي ين والوع ية‪،‬‬
‫وأكدوا له جميعا أن حالته في خطر شديد إذا لم يجر هذه العملية‬
‫ولك نه لم يف عل أي ش يء سوى أ نه ي صوم شهر ين ق بل رمضان‬
‫وشهر بعده‪ ،‬والعجيب أنه يتمتع بصحة جيدة مع العلم أن عمره‬
‫فوق السبعين‪.‬‬

‫عالج الكبد بالصيام‬

‫أمراض الكبمد مهمما كان نوعهما فقمد أثبمت الصموم قدرتمه على‬

‫‪71‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫علجها بدون آثار سلبية‪.‬‬

‫عالج أمراض الجلد بالصيام‬

‫يعالج الصميام أمراض الجلد وبشكمل خاص الحسماسية والكزمما‬
‫المزمنة‪ .‬ويحدث ذلك بسبب ارتفاع مناعة الجسم أثناء الصوم‪.‬‬

‫عالج الحصيات بالصيام‬

‫يفيمد الصموم فمي الوقايمة ممن مرض الحصمى الكلويمة‪ .‬وكذلك‬
‫الحصيات بأنواعها‪ ،‬وأعود فأتحدث عن الشخص السابق مريض‬
‫القلب‪ ،‬فقد كان يعاني من وجود حصية كبيرة في المثانة‪ ،‬ولكن‬
‫الطباء لم يسمتطيعوا إجراء أي عمليمة بسمبب أن قلبمه ل يتحممل‬
‫التخدير‪ ،‬إل على مسؤوليته‪.‬‬

‫ولكنه رفض العملية الجراحية أيضا وقرر أن يصوم فإذا به بعد‬
‫عدة أشهمر لم يعمد يشكمو ممن أي شيمء‪ ،‬وهذه معلومات مؤكدة‬
‫ويؤكدها جميع الباحثين اليوم‪.‬‬

‫عالج السرطان بالصيام‬

‫إن ال صيام ين فع في علج المراض الخبي ثة م ثل ال سرطان‪ .‬ك ما‬
‫أن الصوم يعتبر السلح رقم واحد في الطب الوقائي‪.‬‬

‫العلج بأسماء ال تعالى‬

‫‪72‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫هناك طري قة رائ عة للعلج بأ سماء ال الح سنى فل كل ا سم ع مل‬
‫وتأثير وقوة شفائية وتستطيع اختيار السم الذي يناسب حالتك‪،‬‬
‫فاسم (الغني) لعلج الفقر والحاجة‪ ،‬واسم (السلم) لعلج الخوف‬
‫والقلق والحباط‪ ،‬واسمم (القوي) لعلج الضعمف بكافمة أنواعمه‪،‬‬
‫واسمم (البارئ) لعلج كافمة المراض‪ ...‬وهكذا‪ .‬وتكرر أي اسمم‬
‫من أسماء ال الحسنى عددا كبيرا من المرات حتى يتم الشفاء‪،‬‬
‫طبعا بالضافمة لليات القرآنيمة السمابقة‪ .‬ممع العلم أنمه ل يوجمد‬
‫عدد محدد لتكرار السم‪ ،‬كلما ذكرت ال أكثر كان الشفاء أسرع!‬

‫العلج بالستغفار‬

‫استغفر ال كل يوم مئة مرة صباحا ومساءً‪( :‬أستغفر ال العظيم‬
‫وأتوب إليه)‪ ،‬فهذا الستغفار مفيد للرزق وإصلح الولد وسوف‬
‫ينجيمك ال ممن الخطار والشرور ببركمة السمتغفار‪ ،‬وهمو شفاء‬
‫للمراض بجميع أنواعها‪.‬‬

‫ّهم‬
‫ُمم إِن ُ‬
‫اسمتَغْفِرُوا َربّك ْ‬
‫ْتم ْ‬
‫يقول تعالى على لسمان سميدنا نوح‪( :‬فَ ُقل ُ‬
‫ُمم ِب َأمْوَالٍ‬
‫ُمم ِمدْرَارًا * وَ ُي ْم ِددْك ْ‬
‫علَيْك ْ‬
‫السممَاءَ َ‬
‫ْسملِ ّ‬
‫َانم غَفّارًا * ُير ِ‬
‫ك َ‬
‫ُمم َأنْهَارًا) [نوح‪.]12-10 :‬‬
‫ّاتم َويَجْعَلْ لَك ْ‬
‫ُمم جَن ٍ‬
‫ِينم وَ َيجْعَلْ لَك ْ‬
‫وَبَن َ‬
‫فال ستغفار هو طري قك إلى الشفاء وإلى مز يد من الرزق ومز يد‬
‫من النجاح في الحياة‪.‬‬

‫العلج بالتفكر في خلق ال‬

‫‪73‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫وهذه طريقمة جديدة للعلج بأن نتأممل مخلوقات ال مثمل النباتات‬
‫من حولنا‪ ،‬والنجوم والقمر والسماء في الليل‪ ،‬ونتأمل الحيوانات‬
‫والحشرات وك يف أت قن ال صناعتها‪ ،‬نتأ مل عالم الن مل‪ ،‬وعالم‬
‫الن حل‪ ،‬وعالم ال بل‪ ....‬إن ها أر قى طري قة في العلج‪ ،‬لن التف كر‬
‫في خلق ال تعالى يعطي قوة كبيرة للنظام المناعي للجسم‪ ،‬وهذا‬
‫الكلم عن تجربة شخصية طويلة‪ ،‬وأنصح بها كل من يعاني من‬
‫أمراض م ستعصية جدا ع جز ال طب عن شفائ ها م ثل ال سرطان‪،‬‬
‫والتهاب الك بد الوبائي واللتهابات بأنواع ها‪ ،‬والمراض المزم نة‬
‫والحادة مهما كان نوعها‪.‬‬

‫العلج بالعسل وزيت الزيتون‬

‫أيضا تقرأ اليات القرآنيمة على العسمل المذاب بالماء وتشربمه‪،‬‬
‫وكذلك تقرأ هذه اليات على زيمت الزيتون وتشربمه أو تدهمن بمه‬
‫جسدك مكان المرض‪.‬‬

‫خرُ جُ مِ نْ بُطُونِهَا شَرَا بٌ مُخْ َتلِ فٌ َألْوَانُ هُ فِي هِ شِفَاءٌ‬
‫يقول تعالى‪( :‬يَ ْ‬
‫لِلنّاسِ ِإنّ فِي َذ ِلكَ لَآَ َيةً لِقَوْمٍ يَتَفَكّرُونَ) [النحل‪.]69 :‬‬

‫بعد اختبارات طويلة وجد الدكتور ‪ Glenys Round‬اختصاصي‬
‫أمراض السرطان شيئا غريبا في العسل! فقد لحظ أن للعسل‬
‫تأثيرا مدهشا في علج السرطان‪ .‬ويقول إننا نستعمل العسل في‬

‫‪74‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫علج سرطان الجلد حيث يخترق الجلد ويعالج هذه السرطان‬
‫بشكل تعجز عنه أفضل الدوية‪.‬‬

‫كذلك يؤكد أن كل الدوية وقفت عاجزة أمام علج القروح‬
‫ولكنهم تمكنوا أخيرا من شفائها بالعسل‪ .‬والشيء الذي يؤكده‬
‫جميع المرضى الذين تمت معالجتهم بالعسل أنهم يحسون بسعادة‬
‫أثناء العلج‪ ،‬فل آثار جانبية‪ ،‬ول ألم‪..‬‬

‫في كتاب الله نجد أن المادة الغذائية الوحيدة التي وصفها الله تعالى‬
‫بأن فيها شفاء للناس هي العسل‪ .‬يقول عز وجل‪( :‬يخرج من بطونها‬
‫شراب مختلف ألوانه فيه شفاء للناس) [النحل‪ .]69 :‬وإذا تتبعنا‬
‫الكتشافات الحديثة نجد أن العسل يستخدم حديثا ً في علج الحروق‬
‫والجروح المتقيحة وعلج أمراض الجلد والحفاظ على صفاء ونقاء‬
‫البشرة وعلج الكلف والنمش‪ .‬كذلك يفيد العسل في منع تساقط‬
‫الشعر وعلج تلف هذا الشعر‪ .‬بالضافة إلى فائدته في التهابات المعاء‬
‫وكثير من أنواع السرطان‪.‬‬

‫‪75‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫لقد حيرت بعض أنواع الجراثيم باحثي الوليات المتحدة‬
‫المريكية ولم يجدوا لها علجا‪ ،‬ولكنهم اليوم يحاولون‬
‫استخلص المضادات الحيوية الموجودة في العسل لتعقيم‬
‫المشافي حيث يؤكدون أنها من أفضل المضادات الحيوية!‬

‫كما يؤكد الخبراء أنه يتم إنفاق ستة بليون دولر سنويا على‬
‫علج الجروح والحروق‪ ،‬ولو تم العتماد على العسل لوفّروا‬
‫نسبة كبيرة من الموال‪ .‬إذا العسل يوفر المال أيضا‪.‬‬

‫ك ما و جد ب عض الباحث ين أن الع سل يملك قوة شفائ ية في علج‬
‫مع‬
‫مم تجتمم‬
‫قروح المعدة والتهابات الحنجرة‪ .‬ووجدوا أن الجراثيم‬
‫بطريقة خاصة لتدعم بقاءها وتجمعاتها‪ ،‬وأثبت البحث العلمي أن‬
‫العسمل يقوم بتفريمق دفاعات الجراثيمم ويشتتهما ويضعفهما‪ ،‬ممما‬
‫مد قام العلماء مؤخرا‬
‫يسماعد الجسمم على القضاء عليهما‪ .‬وقم‬
‫باكتشاف مادة في الع سل تم نع التأك سد وبالتالي تف يد في علج‬
‫الكولسترول‪.‬‬

‫ولذلك يعجب العلماء من الطاقة الخفية الموجودة في العسل‬
‫والتي تستطيع شفاء المراض المستعصية‪ ،‬ويتساءلون‪ :‬كيف‬
‫يحدث الشفاء؟ ما هو الشيء الذي يقوم به العسل داخل خليا‬
‫جسدنا فنجد أن السرطان يتوقف بشكل مفاجئ‪ ،‬ونجد أن الكثير‬
‫من البكتريا يتوقف نموها في الجسم‪ ،‬ونجد أن الجهاز المناعي‬

‫‪76‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ينشط ويصبح أكثر فاعلية‪ ....‬ما الذي يحدث؟ ل أحد لديه‬
‫الجابة‪.‬‬

‫ولكن نا بقل يل من التأ مل في هذا القرآن وتحديدا في قوله تعالى‪:‬‬
‫جبَالِ ُبيُوتًا َومِ نَ الشّجَرِ‬
‫خذِي مِ نَ الْ ِ‬
‫حلِ أَ نِ اتّ ِ‬
‫(وََأوْحَى َربّ كَ ِإلَى النّ ْ‬
‫سلُكِي سُبُلَ َربّ كِ ُذُللًا‬
‫َو ِممّا يَعْ ِرشُو نَ * ثُمّ ُكلِي مِ نْ كُلّ ال ّثمَرَا تِ فَا ْ‬
‫خ َتلِ فٌ َألْوَانُ هُ فِي هِ شِفَاءٌ لِلنّا سِ ِإنّ فِي‬
‫َيخْرُ جُ مِ نْ ُبطُو ِنهَا شَرَا بٌ مُ ْ‬
‫َذلِ كَ لَآَ َيةً ِلقَوْ مٍ يَتَفَكّرُو نَ) [الن حل‪ ،]69-68 :‬سوف ن جد أن ال‬
‫تعالى أودع في هذا الع سل قوة شفائ ية من كل مه عز و جل من‬
‫كلمة ( َوأَوْحَى)‪ ،‬فلذلك من الضروري أن نقرأ على العسل قبل أن‬
‫نتناوله سواء للعلج أو للغذاء‪.‬‬

‫يحتوي العسل على فيتامين (ب ‪ )1‬الذي يفيد في التهاب‬
‫العصاب وتنميل الطراف‪ .‬كما يحتوي العسل على الفيتامين‬
‫(ب ‪ )2‬المفيد لعلج قرحة الفم وتشقق الشفاه والتهاب العين‪.‬‬
‫كما يحتوي العسل على عدد من المعادن مثل البوتاسيوم‬
‫والصوديوم والكالسيوم والمغنزيوم والحديد والنحاس والفوسفور‬
‫والكبريت وهذه المجوعة تساعد على تهدئة الحالة النفسية لدى‬
‫المريض المصاب باضطرابات نفسية‪.‬‬

‫‪77‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫يحوي العسل "المعلومات" التي انتقلت من النحل إلى هذا العسل‬
‫أثناء إنتاجه‪ ،‬هذه المعلومات موجودة في رحيق الزهار حيث تتفاعل‬
‫داخل بطون النحل وتعدَّل ويزداد مفعولها لتكون جاهزة للستفادة‬
‫منها‪ ،‬وهنا يكمن سر الشفاء بالعسل‪ .‬فالله تعالى زود كل نحلة ببرامج‬
‫موجودة في خليا دماغها ولذلك هي تقوم بخطة مرسومة لها مسبقاً‬
‫َ‬
‫ل) [النحل‪:‬‬ ‫ك إِلَى الن َّ ْ‬
‫ح ِ‬ ‫حى َرب ُّ َ‬
‫وهو ما عبر عنه القرآن بقوله تعالى‪( :‬وَأوْ َ‬
‫‪ .]68‬فهو إذا ً طريق مرسوم ووحي من الله بأسلوب نجهله نحن‬
‫البشر!‬

‫والع سل له حضور م هم جدا ع ند الطفال الر ضع ووقايت هم من‬
‫فقمر الدم والكسماح ولعلج التبول اللإرادي لدى الطفال‪ ،‬ولكمن‬
‫يجب أن يتناولوا كميات صغيرة منه بالنسبة للطفال دون العام‪..‬‬
‫كما أن م ضغ القل يل من شمع الع سل مع الع سل ال صافي يساعد‬
‫مممعال‪ ،‬ولشفاء الجيوب‬
‫على علج الزكام والتهاب الحلق والسم‬

‫‪78‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫النفيمة وحسماسية النمف‪ .‬كمما يسمتفاد ممن العسمل فمي معالجمة‬
‫الرهاق العضلي والتشنجات العضلية‪ .‬كذلك يفيد العسل في علج‬
‫أمراض الكبد وحالت التسمم‪.‬‬

‫أمراض يشفيها العسل‬

‫‪ -‬يمكن علج الرق وقلة النوم شرب كأس ماء مذاب فيه ملعقة‬
‫من العسل قبل النوم‪ ،‬فقد وجد بعض الباحثين تأثيرا مهدئا‬
‫لشراب العسل‪.‬‬

‫‪ -‬يمكن استعمال العسل لعلج تشقق الشفاه‪ ،‬وعلج الجلد‬
‫المتجعد‪ ،‬أي لتجميل وتنشيط الجلد المترهل‪.‬‬

‫‪ -‬ملعقة عسل كل يوم قد تقيك من نوبة قلبية قاتلة‪ ،‬هذا ما‬
‫يؤكده الباحثون من خلل الدراسات الجديدة على العسل‪ ،‬حيث‬
‫لحظوا أنه يساهم في تنظيم عمل القلب‪.‬‬

‫‪ -‬وفي بحث حديث جدا نصح وجد الطباء أن تناول ملعقة من‬
‫العسل كل يوم يعالج السعال المزمن‪ ،‬بشكل أفضل من الدوية‬
‫الكيميائية المعروفة‪.‬‬

‫‪79‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫‪ -‬بحث آخر وجد أنه حيث تعجز الدوية الكيميائية عن علج‬
‫الربو والتهابات الرئتين والمجاري التنفسية‪ ،‬فإن العسل أثبت‬
‫قدرته الكبيرة على الشفاء!‬

‫‪ -‬لعلج التوتر النفسي والتهاب العصاب والضطرابات‬
‫المختلفة في أنظمة عمل الجسد‪ ،‬فإن العسل له طاقة عجيبة في‬
‫تنظيم وتخفيف هذه الضطرابات وتهديء الحالة النفسية‪.‬‬

‫‪ -‬لعلج التهابات اللثة وتسوس السنان‪ ،‬فقد أثبتت بعض‬
‫التجارب الشعبية أن تدليك اللثة بالعسل يقوي اللثة الضعيفة‬
‫وينشط حركة الدم ويقتل البكتريا المؤذية في الفم‪.‬‬

‫‪ -‬لعلج الضعف الجنسي وأمراض العقم‪ ،‬فقد أثبتت بعض‬
‫التجارب أن للعسل مفعول في تنشيط وتنظيم الحالة الجنسية لدى‬
‫الرجل والمرأة على حد سواء‪ ،‬كذلك هناك بعض البحاث بينت‬
‫الدور المهم للعسل في علج العقم‪.‬‬

‫‪ -‬إذا كنتَ تعاني من حساسية ما فعليك بتناول القليل من شراب‬
‫العسل وذلك بعد قراءة القرآن عليه بصوت مسموع وبخشوع‬
‫وتأمل‪ ،‬وبعد فترة يمكن أن تصل إلى ثلثة أشهر سوف تجد أن‬
‫الحساسية التي عجز الطب عن علجها سوف تخف كثيرا بإذن‬
‫ال تعالى‪.‬‬

‫‪80‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫وأن صح يا أحب تي أن نل جأ إلى الشفاء بالع سل والقرآن وهذا ما‬
‫ن صحنا به ال نبي الع ظم عل يه صلوات ال وسلمه‪ ،‬فنكون بذلك‬
‫قد أخذ نا أ سباب الشفاء‪ .‬و قد وجد تُ بالتجر بة أن نا عند ما نقرأ‬
‫على العسمل المذاب بالماء (شراب العسمل) سمورة الفاتحمة سمبع‬
‫مرات وقوله تعالى (فِي هِ شِفَاءٌ لِلنّا سِ) سبع مرات أيضا فإن هذا‬
‫الشراب سميتأثر بتلوة القرآن وتزداد فاعليتمه بإذن ال ويصمبح‬
‫أكثر قدرة على الشفاء‪ ،‬وال أعلم‪.‬‬

‫العلج بالعشاب‬

‫يمكنك أن تستشير المختصين بالعشاب ما هي العشبة المناسبة‬
‫ما القرآن‬
‫مم تقرأ عليهم‬
‫مك‪ ،‬وتغلي هذه العشبممة بالماء ثم‬
‫لمرضم‬
‫وتتناولها‪ ،‬فالقراءة دائما تزيد من الطاقة الشفائية للعشبة‪.‬‬

‫أحبتمي فمي ال! لماذا ل تسمتبدلون القهوة والمشروبات الغازيمة‬
‫بالشاي الخضر والبابونج والنعناع؟! وقد دلت المشاهدة على أن‬
‫الن سان الذي يتناول شراب البابو نج وغيره من العشاب الطب ية‬
‫ممع قراءة الفاتحمة ومما اسمتطاع ممن القرآن‪ ،‬فإن مناعتمه تزداد‬
‫ضد جميع المراض‪ ،‬وهذا الكلم عن تجربة‪.‬‬

‫ول نريد أن ندخل في تفاصيل هذا العلج ولكن ألخص لكم أحبتي‬
‫كمل مما قرأتمه فمي عالم العلج بالعشاب بجملة خفيفمة‪ :‬إن كمل‬
‫شيمء خلقمه ال ممن حولنما سمواء كان نباتا أو عشبا أو فاكهمة‪،‬‬

‫‪81‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫إنما فيه فائدة طبية مؤكدة‪ ،‬فاحرص على تناول الشياء الطبيعية‬
‫واترك الشياء الصطناعية قدر المكان‪ ،‬واستمتع بصحة رائعة!‬

‫العلج بالزيوت العشبية‬

‫وهو علج رائع حيث نقوم باستخدام زيت الحبة السوداء وزيت‬
‫بذور العنمب ومختلف أنواع الزيوت العشبيمة والنباتيمة وذلك بعمد‬
‫القراءة عليها ودهن الجزء المريض‪.‬‬

‫لقمد أثبمت الباحثون أن تعريمض الزيوت العشبيمة إلى الترددات‬
‫ال صوتية ير فع من طا قة هذه الزيوت وت صبح أك ثر فاعل ية في‬
‫علج المرض‪.‬‬

‫وإن أفضل ترددات صوتية نطبقها على هذه الزيوت هي كلم ال‬
‫تعالى‪ ،‬فهو خالق المرض وهو خالق النسان وهو خالق النباتات‬
‫و هو أعلم بشفاء عباده من أنف سهم‪ ،‬لذلك ل ن شك أبدا في ال ثر‬
‫القوي لتلوة القرآن بصوت مسموع على الزيوت قبل دهن مكان‬
‫اللم‪.‬‬

‫العلج بالدوية الكيميائية‬

‫أحبتمي فمي ال‪ :‬علمنما رسمول ال صملى ال عليمه وسملم كيمف‬
‫نداوي أنفسمنا وينبغمي أل نهممل العلج بالدويمة الكيميائيمة التمي‬
‫ينصح بها الطباء‪ ،‬ولكن الخطأ أن نهمل العلج بالقرآن ونعتمد‬
‫كليا على الطمب الكيميائي‪ ،‬فالعلج بالقرآن ل يكلف شيئا‪ ،‬وقمد‬

‫‪82‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫جربتمه كمما جربمه الملييمن ممن المسملمين وحصملوا على نتائج‬
‫مبهرة‪ ،‬فل تجعلوا اعتمادكمم على الطمب فقمط‪ ،‬بمل جربوا علج‬
‫القرآن‪ ،‬ولن تخ سروا شيئا‪ ،‬بل إن أ ثر القرآن مؤ كد مئة بالمئة‪،‬‬
‫نسأل ال تعالى أن يجعل القرآن شفاء لنا من كل داء‪.‬‬

‫وإن ني أن صح أي وا حد يتعرض لمرض ما أن يل جأ إلى ال أولً‬
‫مي الذهاب إلى‬
‫متخير ال فم‬
‫مم يسم‬
‫وإلى تلوة القرآن والدعاء‪ ،‬ثم‬
‫الطبيب المناسب‪ ،‬وال سييسر له الطبيب المناسب‪.‬‬

‫ثم يتوكل على ال ويتناول الدواء الكيميائي سواء كان على شكل‬
‫إبر أو حبوب أو شراب أو علج بالليزر أو غيمر ذلك‪ ،‬ولكمن ل‬
‫ننسمى أن نقرأ سمورة الفاتحمة سمبع مرات قبمل تناول أي مادة‬
‫دوائية‪.‬‬

‫ويف ضل أن تقرأ الفات حة وآ ية الكر سي و سورة يس والمعوذت ين‬
‫على الدواء ثم نتناول هذا الدواء‪ ،‬و سيصبح أك ثر فاعل ية وتأثيرا‬
‫بإذن ال تعالى‪.‬‬

‫القراءة على الماء ترفع طاقته العلجية‬

‫العلج بالماء همو علج مكممل‪ ،‬وهمو أن تأخمذ كأسما ممن الماء‬
‫وتقرأ عليمه الرقيمة الشرعيمة والدعيمة وأسمماء ال الحسمنى‬
‫وب عض سور القرآن المنا سبة لمر ضك‪ ،‬ب صوت مرت فع قليلً‪ ،‬ثم‬

‫‪83‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫تشرب من هذا الماء وت سقي م نه أي مر يض‪ ،‬وتم سح به على‬
‫وج هك ومكان اللم‪ ،‬هذا الماء يقوم بتخز ين المعلومات الشفائ ية‬
‫التمي أودعهما ال فمي اليات التمي قرأتهما‪ ،‬وسموف تنتقمل هذه‬
‫المعلومات إلى كل خل ية من خل يا ج سدك‪ ،‬فيح صل الشفاء بإذن‬
‫ال تعالى‪ .‬وحبذا لو كان الماء من نبع زمزم‪ ،‬فهذا الماء له قدرة‬
‫هائلة على الشفاء!‬

‫يستخدم اليوم العلماء الماء المقطر أي المنقى كمادة مطهرة في‬
‫المشافي‪ ،‬وكذلك يستخدمون الماء المنقى في علج بعض‬
‫المراض‪ ،‬ويقولون إن الماء المقطر يحوي طاقة كبيرة في‬
‫داخله والتي يستفيد منها النسان لدى شربه كل يوم لترا منه‪.‬‬

‫ويقول الباحثون إن للماء خصائص مذهلة تتجلى في قدرته‬
‫العلجية والشفائية من كثير من المراض‪ .‬حتى إن بعضهم‬
‫يقترح طريقة للعلج بالماء حيث ينصح بأن يتناول النسان كل‬
‫يوم لترا من الماء صباحا ويبقى دون طعام حتى ساعة متأخرة‬
‫لضمان تغلغل الماء وتشرب الخليا لهذا الماء‪ ،‬ويستمر هذا‬
‫البرنامج العلجي لمدة عشرين يوما أو لمدة شهر كامل‪.‬‬

‫وقد وجدوا لهذه الطريقة نتائج ممتازة‪ .‬وينصحون أيضا بشرب‬
‫الماء بعد تعريضه لذبذبات كهرطيسية‪ ،‬لنهم وجدوا أن الماء‬

‫‪84‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫يتأثر بهذه الذبذبات‪ ،‬ويتغير تركيبه الجزيئي‪ .‬ووجدوا أيضا أن‬
‫الماء يتأثر بالصوت‪ ،‬أو الترددات الصوتية‪ ،‬حتى إنهم‬
‫يستخدمون الصوت في تجميد الماء!‬

‫ولكن أخي وأختي! نحن لدينا طريقة أفضل وهي قراءة القرآن‬
‫على الماء‪ ،‬فالماء الذي جعله ال طهورا‪ ،‬ل يقتصر على تطهير‬
‫الوساخ بل يطهر الجسد من الفيروسات والبكتريا الضارة‪ ،‬ولكن‬
‫عندما نقرأ القرآن الكريم على كأس من الماء وبصوت مرتفع‬
‫قليلً‪ ،‬ومن ثم نشرب هذا الماء سوف يتمتع الماء بخصائص‬
‫جديدة لن ال جعل فيه خاصية التأثر بآياته‪ ،‬كيف ل وهو‬
‫حيّ) [النبياء‪.]30 :‬‬
‫يءٍ َ‬
‫القائل‪َ ( :‬وجَ َعلْنَا ِمنَ ا ْلمَاءِ كُلّ شَ ْ‬

‫يقول تعالى في الدنيا‪َ ( :‬وهُوَ اّلذِي أَ ْرسَلَ الرّيَاحَ ُبشْرًا َب ْينَ َيدَيْ‬
‫طهُورًا * لِنُحْ ِييَ ِبهِ َب ْلدَةً مَ ْيتًا‬
‫سمَاءِ مَاءً َ‬
‫حمَ ِتهِ َوأَنْ َزلْنَا ِمنَ ال ّ‬
‫َر ْ‬
‫خلَقْنَا أَنْعَامًا َوأَنَاسِيّ كَثِيرًا * َوَل َقدْ صَرّ ْفنَاهُ بَيْنَهُمْ‬
‫وَ ُنسْقِ َيهُ ِممّا َ‬
‫لِ َيذّكّرُوا َفَأبَى أَكْثَرُ النّاسِ ِإلّا كُفُورًا) [الفرقان‪ .]50-48 :‬ويقول‬
‫في الخرة‪َ ( :‬وسَقَاهُمْ رَبّهُمْ شَرَابًا طَهُورًا * ِإنّ َهذَا كَانَ لَكُمْ‬
‫جَزَاءً وَكَانَ سَعْيُكُمْ َمشْكُورًا) [النسان‪.]22-21 :‬‬

‫‪85‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫عالج نفسك بالقرآن أثناء النوم‬

‫من الحقائق التي حدثنا عنها‪ :‬آية النوم‪ ،‬فالنوم آية ومعجزة‬
‫تشهد على عظمة الخالق ودقة صنعه وإتقانه‪ ،‬ويقول العلماء بعد‬
‫سنوات طويلة من البحث‪ :‬إن النوم عملية معقدة جدا وهي‬
‫ضرورية لستمرار الحياة‪ ،‬ومن دون النوم ل وجود للحياة!‬

‫ولكن قبل ذلك ينبغي أن ندرك أن النوم مهم جدا لبناء النسان‬
‫واستمراره وتطوره وذكائه‪ .‬وقد قام الباحثون بتجارب كثيرة‬
‫على النوم ول زالوا وأجمعوا على أن النوم من العمليات المعقدة‬
‫جدا‪ ،‬وكلما زادت معرفتهم بالنوم أكثر أدركوا جهلهم بهذه‬
‫العملية المعقدة‪.‬‬

‫ولذلك فإن ال تبارك وتعالى أخبر البشر بأن علمهم محدود‪،‬‬
‫يقول تعالى‪َ ( :‬ومَا أُوتِيتُمْ ِمنَ الْ ِعلْمِ ِإلّا َقلِيلًا) [السراء‪.]85 :‬‬

‫‪86‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫تبقى الذن تعمل وتدخل إليها أي ترددات صوتية وتنقلها إلى الدماغ‪،‬‬
‫الذي يقوم بمعالجة هذه المعلومات الواردة‪ ،‬ومع أن النسان وهو نائم‬
‫ل يشعر بأي شيء‪ ،‬إل أن حاسة السمع تقوم بالكثير بل وتحافظ على‬
‫التوازن أثناء النوم‪ ،‬فالنوم هو آية تستحق أن نتفكر فيها‪ ،‬وهذه الذن‬
‫سخرها اله لنا فأقل شيء نقدمه كشكر لله أن نستخدمها لنسمع بها‬
‫كلم خالقنا ورازقنا سبحانه وتعالى‪.‬‬

‫إن النائم يغمض عينيه فل يرى شيئا‪ ،‬وتتوقف لديه حاسة‬
‫اللمس‪ ،‬وكذلك حاسة الشمّ‪ ،‬ولكن هناك حاسة وهي السمع تبقى‬
‫متنبهة لي صوت خارجي‪ ،‬لذلك نرى كثيرا من النائمين وهو‬
‫نائم يرى حلما تدور أحداثه حول كلمة ألقيت بجانبه‪.‬‬

‫‪87‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫مثلً إذا جئنا بإنسان نائم وأجرينا عليه مسحا لدماغه بواسطة‬
‫جهاز المسح بالرنين المغنطيسي الوظيفي ‪ fMRI‬فإننا نلحظ‬
‫أن دماغه يستجيب للصوات التي تتردد بجانبه‪ ،‬بل إن الدماغ‬
‫يعالج هذه الصوات وبالتالي يمكننا أن نقول إن حاسة السمع لها‬
‫عمل مهم أثناء النوم‪.‬‬

‫صورة للدماغ بواسطة جهاز المسح ‪ fMRI‬وقد تبين للعلماء أن الدماغ‬
‫يبقى في حالة نشاط أثناء النوم‪ ،‬حيث يقوم بمعالجة المعلومات التي‬
‫اختزنها طيلة النهار وترتيبها وتنسيقها في خليا خاصة‪ ،‬والشارات‬
‫الصفراء على الصور هي للمناطق التي تنشط من الدماغ أثناء النوم‬
‫بعد التأثير على هذا النائم بكلمات محددة‪ .‬طبعا ً هذه المناطق تختلف‬
‫من شخص لخر وتختلف مع نفس الشخص حسب حالته النفسية‬

‫‪88‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫وحسب الحلم الذي يراه وهو نائم وحسب الصوات التي يسمعها وهو‬
‫نائم‪.‬‬

‫هناك طريقة رائعة للعلج بالقرآن من دون أي جهد‪ ،‬أن تعالج‬
‫نفسك أثناء النوم‪ ،‬أي أن تستمع إلى صوت القرآن كل يوم قبل‬
‫أن تنام وبعد نومك‪ ،‬وسوف تستجيب خليا دماغك وقلبك لكلم‬
‫ال وسوف يتم برمجة الدماغ من جديد‪.‬‬

‫يتأثر الدماغ بالصوت ويقول العلماء إن النشاط الدماغي يختلف حسب‬
‫نوع الصوت الذي يحيط به‪ ،‬فكل كلمة ننطقها تؤدي إلى نشاط في‬
‫الدماغ يختلف عن الكلمة الخرى! سبحان الله تأملوا كم من‬
‫النشاطات التي تجري في الدماغ مع كل حرف ننطقه أو نسمعه‪،‬‬
‫ولذلك فإن عمل الدماغ أثناء النوم هو آية من آيات الله تعالى‪.‬‬

‫‪89‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ويؤكد العلماء أن عمل الدماغ معقد جدا حيث يتأثر بالكلمات التي‬
‫يسمعها‪ ،‬ويحاولون رسم خرائط للدماغ بهدف معرفة ما يفكر به‬
‫النسان‪ .‬أي يقومون بعملية عكسية‪ ،‬يرصدون نشاط الدماغ‬
‫لتحويله إلى كلمات! ويا ليت أطباء المسلمين يقومون بتجارب‬
‫حول تأثير القرآن على الدماغ‪ ،‬بل تأثير كل كلمة من كلمات‬
‫القرآن على الدماغ وبخاصة كلمة (ال) سبحانه وتعالى‪ .‬لماذا ل‬
‫نجري تجارب عن تأثير القرآن على النسان النائم؟ مع أنها‬
‫تجارب بسيطة جدا ولكن تجد أنه ل أحد يقوم بها!!‬

‫طالما ظن النسان أن النوم عملية بسيطة‪ ،‬ولكن تبين حديثا ً أنها من‬
‫أعقد العمليات الطبيعية التي تحدث فقد اكتشف العلماء أن هناك‬
‫مراحل للنوم‪ ،‬وأن الدماغ يطلق موجات كهرطيسية أثناء النوم‬
‫بترددات مختلفة‪ .‬ولذلك فإن الله تعالى نبَّهنا إلى هذه النعمة العظيمة‬
‫بقوله (ومن آياته) أي من معجزاته‪ ،‬فالنوم هو بحق معجزة ونعمة وآية‬
‫تستحق أن نتفكر فيها‪ .‬نلحظ في الشكل خمس مراحل للنوم‪ ،‬كل‬
‫مرحلة تتميز بإن الدماغ يصدر ترددات تختلف عن الخرى (موجات‬
‫كهرطيسية)‪ ،‬والمرحلة العميقة هي تلك التي يطلق الدماغ فيها‬
‫ترددات منخفضة جدا ً (أقل من ‪ 3‬هرتز) وهي مرحلة مهمة للبداع‬
‫والشفاء‪ ،‬وهذه الترددات تنطلق من منطقة الناصية التي كان النبي‬
‫العظم يسلمها لله تعالى فيقول في دعائه‪( :‬ناصيتي بيدك)‪ .‬وربما هذه‬
‫الترددات موجودة في صوت القرآن الذي نسمعه والله أعلم‪.‬‬

‫‪90‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫يتميز القرآن بأن كل عبارة فيه جاءت في موضعها المناسب‪،‬‬
‫وقد أودع ال في هذه العبارات معجزة تشهد على أنه ل يمكن‬
‫لحد أن يغير حرفا من كتاب ال ولو حدث ذلك سيختل النظام‬
‫المحكم لهذه العبارات‪ .‬ولكن دعونا نتساءل‪ :‬هل هناك علقة بين‬
‫النوم والسمع؟ علميا أثبت العلماء هذه العلقة‪ ،‬ولكن قرآنيا كيف‬
‫تحدث ال عن النوم؟ يقول تعالى‪َ ( :‬و ِمنْ آَيَا ِتهِ مَنَامُكُمْ بِاللّيْلِ‬
‫ض ِلهِ) [الروم‪ .]23 :‬وهنا نتوقف قليلً‬
‫وَالنّهَارِ وَابْتِغَاؤُكُمْ ِمنْ فَ ْ‬
‫ونتوقع ماذا يمكن أن يأتي بعد هذه الكلمات اللهية الرائعة‪،‬‬
‫فالية تحدثنا عن آية النوم أي معجزة النوم‪ ،‬لن كلمة (آية)‬
‫تعني (معجزة)‪ ،‬أي أن تفسير الية هو‪ :‬ومن معجزاته نومكم في‬
‫الليل وفي النهار‪.‬‬

‫والعجيب أن ال تعالى ختم هذه الية بقوله جل وعل‪ِ( :‬إنّ فِي‬
‫سمَعُونَ) سبحان ال!! ربط بين النوم وبين‬
‫َذ ِلكَ لَآَيَاتٍ لِ َقوْمٍ َي ْ‬
‫السمع‪ ،‬وهذه إشارة قرآنية لطيفة إلى أهمية الستماع إلى‬
‫القرآن أثناء النوم‪ ،‬وال أعلم‪ .‬ولذلك من المنطقي والطبيعي أننا‬
‫عندما نتحدث عن النوم أن نتحدث عن السمع‪ ،‬وهذا ما فعله‬
‫القرآن عندما ربط بين النوم بالليل والنهار‪( :‬مَنَامُكُمْ بِاللّيْلِ‬
‫سمَعُونَ)‪.‬‬
‫وَالنّهَارِ) وبين السمع (ِإنّ فِي َذ ِلكَ َلآَيَاتٍ لِقَوْمٍ َي ْ‬

‫‪91‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫مع العلم أن سورة الروم حيث وردت هذه الية فيها كثير من‬
‫هذه العبارات‪ ،‬ودائما تأتي العبارة مرتبطة بما قبلها وبما يتناسب‬
‫مع النص القرآني‪ ،‬وهذا إعجاز يُضاف للرصيد العجازي لكتاب‬
‫ال تعالى‪.‬‬

‫تساؤلت مهمة‬

‫ما هو الثبات العل مي على أن القرآن يم كن أن يعالج ح تى أك ثر‬
‫المراض استعصاءً؟‬

‫هنالك أناس يعملون فمي مجال العلج بالقرآن وقمد حصملوا على‬
‫نتائج طيبمة بسمبب إخلصمهم ل تبارك وتعالى فهؤلء وهمم قلة‬
‫قليلة جدا ل يبتغون الحياة الدنيمما أو الشهرة أو الجممر إنممما‬
‫يريدون وجمه ال‪ ،‬فهمم يتلون آيات ممن القرآن على المرضمى‬
‫ابتغاء وجمه ال وببركمة هذه القراءة فإن ال تبارك وتعالى يتممم‬
‫هذا الشفاء‪ .‬ولكن هنالك بعض الدجالين يدّعون أنهم يستطيعون‬
‫أن يعالجوا ويشفوا جميممع المراض بهدف الكسممب المادي أو‬
‫الشهرة أو أهداف دنيوية‪.‬‬

‫لذلك ينبغي أن نميز بين هؤلء وهؤلء وينبغي أن نبني عقيدتنا‬
‫على أ ساس عل مي‪ ،‬فل يجوز ل نا لو رأي نا هذه المظا هر (الد جل‬
‫والشعوذة) ل يجوز أن نن كر العلج بالقرآن بش كل كا مل‪ ،‬كذلك ل‬

‫‪92‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫يجوز لنما أن نقبمل بهذا الموضوع بشكمل مطلق‪ ،‬إذا جاءنما أي‬
‫إنسان يقول أنا أعالج بالقرآن نقبله دون أي تحفظ مثلً‪.‬‬

‫و من ه نا ل بد من و ضع ال ساس العل مي لهذا العلج ونتعرف‬
‫على البحاث العلميمة التمي قام بهما العلماء‪ ،‬ولكمن للسمف حتمى‬
‫الن ل يو جد أبحاث علم ية طب ية عن تأث ير قراءة القرآن تحديدا‬
‫على المرض‪ ،‬هنالك أبحاث فممي مجال العلج بالصمموت‪ ،‬وهذا‬
‫العلج للسمف الذي بدأ بمه همم أناس غيمر مسملمين‪ ،‬ممن دول‬
‫غرب ية‪ ،‬يعالجون الناس بالترددات ال صوتية‪ ،‬وأقول لل سف لن نا‬
‫نحمن المسملمين لدينما كتاب‪ ،‬هذا الكتاب العظيمم‪ ،‬للسمف ننسماه‬
‫ونغ فل ع نه وننت ظر الغرب ح تى يك شف الحقائق ونأ خذ الحقائق‬
‫منمه‪ ،‬بينمما هذا الكتاب العظيمم الذي أودع ال فيمه علممه تبارك‬
‫وتعالى وجعله كتابا مليئا بالمعجزات والحقائق وال سرار‪ ،‬نن ساه‪،‬‬
‫ونغفمل عنمه‪ ،‬ونجلس وننتظمر الخريمن حتمى يكشفوا لنما العلج‬
‫والحقائق العلمية‪.‬‬

‫العلج بالصموت همو أن يأتمي المعالج بترددات صموتية مثمل‬
‫أصموات موسميقى – أصموات طبيعيمة‪ :‬خريمر مياه أو بلبمل أو‬
‫حف يف الشجار أو غ ير ذلك أو أ صوات ن قر على الزجاج وغيره‬
‫ويطبقون هذه الصموات‪ ،‬يجعلون المريمض يجلس ويسمتمع إلى‬

‫‪93‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫هذه ال صوات لفترة من الز من‪ ،‬يع ني كل يوم مثلً ن صف ساعة‬
‫لمدة – فرضا – شهر‪.‬‬

‫لحظوا أن بعمض الصموات تشفمي ممن أمراض معينمة‪ ،‬وهنالك‬
‫ب عض المراض الم ستعصية م ثل سرطان القولون وغيره قد تم‬
‫شفاؤ ها بهذه الو سيلة العلج ية‪ ،‬ف قط با ستخدام ترددات صوتية‬
‫محددة‪ ،‬ثم ب عد ذلك وجدوا أن هذه الترددات ال صوتية تؤ ثر على‬
‫خليا الجسد‪ ،‬وتؤثر أيضا على الفيروسات داخل الجسم‪ ،‬وتؤثر‬
‫على نظام المنا عة بش كل كا مل‪ ،‬فب عض الترددات ال صوتية تز يد‬
‫من قدرة جهاز المناعة على مواجهة المرض‪.‬‬

‫ما هو المرض؟‬

‫إن أحدنما عندمما يصماب بمرض مما‪ ،‬مما الذي يحدث فمي جسمده‪،‬‬
‫لماذا بعض الناس يشفيهم هذا الدواء‪ ،‬وبعضهم ل يُشفَى؟ ولماذا‬
‫تجد أن إنسان سليم الجسم‪ ،‬وإنسان آخر تصيبه المراض؟ لماذا‬
‫هناك إن سان لد يه نظام منا عة قوي جدا وإن سان آ خر ل يس لد يه‬
‫شيء من هذه المناعة؟‬

‫ال سبب‪ :‬أن ال تبارك وتعالى عند ما خلق الن سان أودع في كل‬
‫خلية من خليا جسده برنامجا خاصا يدير كل حركة من حركاته‪،‬‬
‫وهذا البرنا مج موجود دا خل كل خل ية في الشر يط الورا ثي لهذه‬
‫الخلية‪ ،‬هو الذي يتحكم بهذه الخلية وباهتزازاتها وبتردداتها‪.‬‬

‫‪94‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫لذلك و جد العلماء ب عد أبحاث طويلة أن كل خل ية ت صدر ترددات‬
‫صوتية و كل خل ية من خل يا الج سد تتأ ثر بالترددات ال صوتية‪،‬‬
‫مض‬
‫مم وجدوا أن هنالك بعم‬
‫مة هذه الختبارات أنهم‬
‫مت نتيجم‬
‫وكانم‬
‫الصوات التي تشفي من أمراض معينة‪ ،‬وفي رحلتهم في البحث‬
‫عمن الترددات الصمحيحة لم يعثروا على أي نتيجمة علميمة حتمى‬
‫الن‪.‬‬

‫ولكن إذا أصاب النسان أي مرض ماذا يحدث داخل الخليا؟‬

‫الذي يحدث همو خلل فمي برناممج هذه الخليما الذي فطره ال‬
‫تبارك وتعالى على الفطرة ال سليمة‪ِ ( :‬فطْ َرةَ اللّ هِ الّتِي فَطَرَ النّا سَ‬
‫خلْ قِ اللّ هِ َذلِ كَ الدّي نُ ا ْلقَيّ مُ َولَكِنّ أَكْثَرَ النّا سِ لَا‬
‫علَيْهَا لَا تَ ْبدِيلَ لِ َ‬
‫َ‬
‫يَ ْع َلمُو نَ) [الروم‪ .]30 :‬ورب ما نع جب إذا علم نا أن ب عض الطباء‬
‫والباحثيممن اليوم يحاولون أن يبتكروا طرقا جديدة فممي العلج‬
‫يسمونها‪ :‬إعادة برمجة خليا الدماغ‪ ،‬فكل الحداث التي يمر بها‬
‫الن سان و كل كل مة ينطق ها و كل ف عل يراه و كل حدث يتلقاه كل ها‬
‫ي تم تخزين ها في أما كن خا صة دا خل خل يا الج سد ول يس خل يا‬
‫الدماغ بل خليا الجلد وخل يا القلب وخليا الرئت ين‪ ...‬ويقولون‪:‬‬
‫إن أي مرض ل بمد أن يكون هنالك خلل ممن وراءه وبالتالي فإن‬
‫هذا الخلل يم كن إعاد ته ويم كن عل جه من جد يد وإعادة الخل ية‬
‫إلى وضعيتها الولى التي كانت عليها‪.‬‬

‫‪95‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫مما همو الطريمق الذي ينبغمي علينما أن نسملكه لعادة برمجمة‬
‫الخليا؟‬

‫علماء البرم جة اللغو ية الع صبية ي ستخدمون اليحاءات والكلمات‬
‫ولديهم أساليبهم في إعادة البرمجة والطباء يستخدمون الدوية‬
‫الكيميائ ية‪ ،‬و هي طبعا الك ثر ضررا على الن سان لعادة الخل ية‬
‫إلى طبيعتها‪ ،‬وعلماء النفس يستخدمون أسلوب التحليل النفسي‬
‫وغ ير ذلك‪ .‬ول كن هناك أ سلوب حد يث بعد ما اكت شف العلماء أن‬
‫كل خلية من خليا دماغ النسان تهتز بنظام بديع ل يحيد شعرة‬
‫عن المسار الذي رسمه ال تعالى له‪.‬‬

‫فهؤلء العلماء وجدوا أن خل يا الدماغ ته تز وخل يا الجسد ته تز‬
‫أيضا‪ ،‬وهمي تتأثمر بالهتزازات أي تتأثمر بالمواج الكهرطيسمية‪،‬‬
‫تتأثمر بالضوء‪ ،‬تتأثمر بالصموت‪ ،‬ولذلك بدؤوا يفكرون بوسمائل‬
‫بديلة للعلج و هي ما ي سمونه العلج بال صوت و هو أ حد أنوا عه‬
‫ال طب البد يل أو ال طب المك مل‪ .‬فالعلج بال صوت‪ :‬يع ني أن نأ تي‬
‫بالترددات التي توقظ هذه الخليا وتنشطها‪ ،‬وبنفس الوقت تقضي‬
‫على الخل يا المري ضة ال سرطانية وتبعد ها وتزيل ها وتقوي جهاز‬
‫المناعة لدى النسان‪.‬‬

‫القرآن الكريم يقوم بهذا العمل‪ ،‬والدليل على ذلك أن آيات القرآن‬
‫وكلماته وحروفه قد رتبها ال تبارك وتعالى بنظام محكم ل يشبه‬

‫‪96‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫أي نظام آخمر‪ ،‬وال تبارك وتعالى عندمما أنزل هذا القرآن وقال‪:‬‬
‫م َولَا يَزِيدُ‬
‫ح َمةٌ ِل ْلمُ ْؤمِنِين َ‬
‫م مَما هُوَ شِفَاءٌ وَ َر ْ‬
‫م ا ْلقُرْآَن ِ‬
‫(وَنُنَزّلُ مِن َ‬
‫الظّا ِلمِي نَ ِإلّا خَ سَارًا) [السراء‪ .]82 :‬فهذا يعني أن ال أودع في‬
‫كلمات هذا القرآن قدرة على العلج ولغمة خاصمة تفهمهما خليما‬
‫الدماغ لدى النسان ولدى تلوة آيات معينة يحدث هذا الشفاء‪.‬‬

‫الصصوت هصو عبارة عصن أمواج ميكانيكيصة تنتقصل عصبر الذن للدماغ يعالجهصا‬
‫ويعطصي أوامره للجسصد‪ ،‬ولكصن هذا الصصوت أيهصا الخوة يؤثصر أيضا ً على‬
‫كل شيء من حولنا‪ .‬فالعلماء حديثا ً يقومون باستخدام الصوت من أجل‬
‫التبريصد أو التكييصف أو مصن أجصل تبريصد المياه وتجميدهصا‪ ،‬ويقومون أيضاً‬
‫باسصتخدام الترددات الصصوتية مصن أجصل تفتيصت الحصصى فصي الكليصة لدى‬
‫النسصصان‪ ،‬ويقومون أيضا ً باسصصتخدام الترددات الصصصوتية لتفجيصصر بعصصض‬
‫الخليا السرطانية‪.‬‬

‫ونحمن عندمما نسممع كلم ال تبارك وتعالى عندمما يقول‪( :‬لَوْ‬
‫خشْ َيةِ اللّهِ‬
‫ص ّدعًا مِنْ َ‬
‫علَى جَبَلٍ لَرَأَ ْيتَهُ خَاشِعًا مُتَ َ‬
‫أَنْ َزلْنَا َهذَا الْقُ ْرآَنَ َ‬

‫‪97‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫وَ ِتلْ كَ ا ْل َأمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنّا سِ لَ َعلّهُ مْ يَتَفَكّرُو نَ) [الح شر‪ ]21 :‬هذا‬
‫يعنمي أن ال تبارك وتعالى لو جعمل هذا الجبمل يعقمل كلم ال‬
‫تعالى‪ ،‬إذا لتصمدّع وتشقمق وخرّ خاشعا أمام عظممة هذا الكلم‪،‬‬
‫فهذا الكلم عند ما نلق يه على إن سان م صاب بمرض عضال‪ ،‬فإن‬
‫هذه الترددات ال صوتية تد خل عبر الذن إلى دماغ هذا المر يض‪،‬‬
‫وتؤثمر على هذه الخليما‪ ،‬وتجعلهما خليما خاشعمة‪ ،‬أو تميتهما إذا‬
‫كانمت خليما سمرطانية أو تنشطهما وتحييهما ممن جديمد‪ ،‬لن ال‬
‫تبارك وتعالى يقول‪( :‬يَا َأيّهَا اّلذِي نَ َآمَنُوا ا سْ َتجِيبُوا ِللّ هِ َولِلرّ سُولِ‬
‫حيِيكُم مْ) [النفال‪ .]24 :‬إذا القرآن حياة‪ ،‬حياة‬
‫ِإذَا َدعَاكُم مْ لِمَما يُ ْ‬
‫بالنسمبة للنسمان‪ ،‬وبالنسمبة لكمل خليمة ممن خليما جسمد هذا‬
‫النسان‪.‬‬

‫أيها المريض ينبغي أن تعتمد على نفسك في القراءة!!‬

‫في البداية اعتمد على قراءتك لن صوتك هو الكثر تأثيرا‪ .‬مثلً‬
‫أنما عندمما أصماب بمرض معيمن‪ ،‬إذا جلسمت وقرأت القرآن على‬
‫نفسي‪ ،‬فإن خليا جسدي ستتأثر بشكل كبير بهذه القراءة‪ ،‬بينما‬
‫إذا لجأت إلى إن سان آ خر سيكون التأث ير أ قل‪ ،‬ول كن أحيانا يكون‬
‫التأثيمر كمبيرا إذا كان صماحب الصموت الذي يقرأ إنسمان تقيا‬
‫ومخلصما فمي عبادتمه ل‪ ،‬فإن الترددات الصموتية الصمادرة عنمه‬
‫تختلف عمن أي إنسمان آخمر‪ ،‬لن العلماء يقولون‪ :‬إن تاريخنما‬

‫‪98‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫والحداث التمي نقوم بهما وتممر علينما‪ ،‬مختزنمة فمي أصمواتنا‪،‬‬
‫فالترددات الصموتية التمي تصمدر عمن إنسمان تقمي يحفمظ القرآن‬
‫ويخاف ال تبارك وتعالى سموف تختلف تماما عمن تلك الترددات‬
‫الصادرة عن إنسان يعصي ل تبارك وتعالى‪ ..‬لماذا؟‬

‫كيمف يحدث هذا الصموت؟ إنمه عمليمة معقدة تتمم فمي الدماغ‬
‫بتعليمات معينمة يتمم إصمدار هذا الصموت الذي همو عبارة عمن‬
‫موجات ميكانيكيمة ولكمن كمل إنسمان له صموته الخاص‪ ،‬وهذا‬
‫الن سان صوته يتأ ثر بالحداث ال تي ت مر عل يه‪ ،‬وهذا كلم وجده‬
‫العلماء حديثا‪ ،‬ففي الماضي لم يكن أحد يدرك شيئا عن موضوع‬
‫أنه لكل إنسان بصمة خاصة بصوته‪ ،‬وهنا ربما نتذكر قول الحق‬
‫َافم‬
‫خ ِتل ُ‬
‫ْضم وَا ْ‬
‫السممَاوَاتِ وَا ْلأَر ِ‬
‫ْقم ّ‬‫خل ُ‬
‫ِهم َ‬
‫ِنم آَيَات ِ‬
‫تبارك وتعالى‪َ ( :‬وم ْ‬
‫َألْ سِنَتِكُمْ وََأ ْلوَانِكُ مْ ِإنّ فِي َذلِ كَ لَ َآيَا تٍ ِللْعَالِمِي نَ) [الروم‪ .]22 :‬ففي‬
‫الترددات الصموتية هنالك اختلف أيضا ممن إنسمان لخمر‪ ،‬وفمي‬
‫تأثير هذا الصوت هنالك اختلف‪.‬‬

‫فعندما يأتي إنسان ويصاب بمرض ويقرأ بصوته هو على نفسه‬
‫ويكون مخلصا ل ويكون في حالة تركيز شديد ورجاء شديد من‬
‫ال أن يعاف يه‪ ،‬فإن هذه الترددات ستكون أ شد تأثيرا م ما لو كان‬
‫ل يتمتع بهذه الصفات‪.‬‬

‫‪99‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫وهناك سمؤال آخمر‪ :‬مما همو الشفاء بالقرآن وكيمف يكون هذا‬
‫الشفاء‪ ،‬وهمل صمحيح أن القرآن يشفمي ممن كمل المراض أم أن‬
‫هنالك أمراضا محددة يمكن للقرآن أن يشفيها؟‬

‫هذا همو البحمث الذي قممت بمه واسمتغرق منمي أكثمر ممن ثلث‬
‫سمنوات ووجدت بنتيجتمه أن القرآن الكريمم يشفمي ممن جميمع‬
‫المراض التي نعرفها والتي ل نعرفها‪.‬‬

‫ولكن ما هي الثباتات والبراهين العلمية على ذلك؟‬

‫عندمما وُجمد النسمان على سمطح هذه الرض وعندمما بدأت‬
‫المراض ت صيبه بدأ يلجأ إلى اللهة وإلى الش مس أحيانا والقمر‬
‫وبدأ يصمنع الطقوس المختلفمة على أممل أن تشفيمه هذه اللهمة‪،‬‬
‫و في ز من سيدنا إبراه يم عل يه ال سلم أن كر علي هم هذه الظوا هر‬
‫شفِينمِ)‬
‫م فَ ُهوَ َي ْ‬
‫وأنكمر عليهمم هذه العمال فقال‪َ ( :‬وِإذَا مَرِضْت ُ‬
‫[الشعراء‪ ]80 :‬أي أن ال تبارك وتعالى همو الذي يشفينمي ممن‬
‫أي مرض كان‪ ،‬وبممما أن ال تبارك وتعالى قال‪( :‬وَنُنَزّلُ مِنممَ‬
‫ح َمةٌ ِل ْلمُ ْؤمِنِي نَ) [السراء‪ ]82 :‬فهذا يعني‬
‫الْقُرْآَنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَ َر ْ‬
‫أن القرآن فيه شفاء لكل شيء‪.‬‬

‫‪100‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫الدماغ فيصه أكثصر مصن تريليون خليصة والتريليون هصو مليون مليون أو هصو‬
‫واحصد وبجانبصه اثنصا عشصر صصفرا ً (‪ )1.000.000.000.000‬هذه الخليصا‬
‫تعمصل جميعا ً بتناسصق مبهصر وكصل خليصة هصي بمثابصة جهاز كمصبيوتر‪ ،‬وتأملوا‬
‫معي لو أننا وضعنا مثل ً تريليون جهاز كمبيوتر لتعمل في نفس الوقت‪..‬‬
‫ل يمكصن‪ .‬تصصوروا معصي حجصم هذا العمصل وحجصم التنسصيق الذي سصيتم‬
‫وحجم المهندسين الذين سيشرفون على هذا العمل‪ ،‬مع العلم أن ذلك‬
‫مسصصتحيل‪ ،‬فوق طاقصصة البشصصر‪ ،‬فإذا كان لدينصصا مثل ً مئة جهاز كمصصبيوتر‬
‫وأردنصصا أن ننسصصق بينهصصا نحتاج لعدة مهندسصصين ليبقوا ليل ً نهارا ً لكصصي ل‬
‫يحدث خلل أو أخطاء‪ ،‬فكيصصصصف أن الله تبارك وتعالى خلق لنصصصصا تريليون‬
‫خلية في الدماغ بل أكثر وجميعها تعمل بتناسق مبهر‪ ،‬وآلية عمل هذه‬
‫الجهزة أو هذه الخل يا تعت مد على الهتزاز فكصل خليصة من خلل الجسم‬
‫لها تردد اهتزازي معين‪ ،‬ل توجد خلية ساكنة أو جامدة كل خليا الجسم‬
‫تهتصز‪ ،‬ونتيجصة هذا الهتزاز تتواصصل مصع بعضهصا وتنتقصل المعلومات عصبر‬
‫الخليا من الدماغ إلى أنحاء الجسم‪.‬‬

‫ولكن عندما تطور الطب الحديث‪ ،‬بدأ الناس يلجؤون إلى الوسائل‬
‫التجريبيمة ويعتمدون بشكمل كمبير على الدويمة الكيميائيمة لعلج‬

‫‪101‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫مختلف المراض‪ ،‬وفمي زممن النمبي عليمه الصملة والسملم كان‬
‫العلج الطمبيعي لجميمع المراض همو القرآن الكريمم‪ ،‬فقمد كان‬
‫النبي صلى ال عليه وسلم يأمر أصحابه بهذا العلج‪ ،‬وربما نعلم‬
‫من خلل قراءة سورة الفات حة سبع مرات على المرض وهنالك‬
‫آيات محددة أيضا إذا قرأهما النسمان فأصمابت ذلك المرض فإنمه‬
‫يش فى بإذن ال تبارك وتعالى‪ .‬ول كن ن حن اليوم في ع صر العلم‪،‬‬
‫وهنالك تطور هائل فمي العلوم لذلك ل بمد أن يكون خطابنما بهذه‬
‫الوسيلة أي بلغة العلم‪.‬‬

‫ولكن ما هو القرآن؟ ما هو صوت القرآن؟‬

‫إذا حلل نا صوت القرآن نل حظ أ نه عبارة عن ترددات صوتية أو‬
‫موجات تنتقمل إلينما ممن خلل الهواء‪ ،‬وهذه المواج الصموتية‬
‫تنتقمل إلى الذن ثمم تدخمل إلى الدماغ بعمد أن تتحول فمي الذن‬
‫الداخليمة طبعا إلى نبضات أو إشارات كهربائيمة وإلى اهتزازات‬
‫فتؤثمر على مناطمق معينمة ممن الدماغ ثمم تعطمي هذه الخليما‬
‫أوامرها للجسم لكي يتأثر بهذا الصوت‪.‬‬

‫على سبيل المثال ول كي ندرك مدى تأث ير ال صوت‪ ،‬أحيانا ي سمع‬
‫إن سان خبرا سارّا فتجده على الر غم من مر ضه ين هض ويقوم‬
‫ويح سّ كأ نه ش في ب سبب ذلك‪ .‬وأحيانا ت جد إن سانا يكون معا فى‬

‫‪102‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫وفي كامل صحته يأتيه خبر محزن فتجد أنه يصاب بجلطة قلبية‬
‫أو دماغية أو قد يصاب بالموت المفاجئ أو غير ذلك‪.‬‬

‫إذا‪ ..‬ما الذي حدث؟‬

‫الذي حدث أن هذه الترددات الصموتية التمي تلقاهما هذا النسمان‬
‫أثرت في خل يا دماغمه فأع طى الدماغ تعليما ته لعضاء الجسمد‬
‫لتتفاعل مع هذه الترددات الصوتية‪ ،‬ولذلك فإننا نجد أن الباحثين‬
‫اليوم فممي الدول المتطورة يلجؤون إلى طريقممة جديدة لعلج‬
‫المراض المسممتعصية‪ ،‬فهنالك أمراض كثيرة اسممتعصت على‬
‫الطب مثل السرطان وغيره‪ ،‬فهذه المراض لم يتمكن الطباء من‬
‫إيجاد علج ناجمع لهما‪ ،‬لذلك بدأ فريمق ممن هؤلء الباحثيمن‬
‫يلجؤون إلى طرق بديلة‪ ،‬وربمما يكون ممن أهمم هذه الطرق مما‬
‫يسمى العلج بالصوت‪.‬‬

‫طبعا يضعون هذا المريض ويؤثرون عليه بذبذبات صوتية معينة‬
‫قد تكون صوت لموسيقى أو أصوات للطبيعة مثل خرير الماء أو‬
‫غير ذلك أو أصوات نقر على أوعية زجاجية إلى آخره‪..‬‬

‫فوجدوا ب عد فترة من هذا العلج أن الع ضو الم صاب يتح سن‪ ،‬أو‬
‫أن هذا السمرطان يبدأ بالتحسمن‪ ،‬فأصمدروا آلف البحاث وهنالك‬
‫مؤتمرات كمبيرة تعقمد اليوم عمن العلج بالصموت كطريقمة بديلة‬
‫للطب الكيمائي‪.‬‬

‫‪103‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫فإذا تأملنما كتاب ال تبارك وتعالى‪ ،‬وقرأنما آياتمه وجدنما أن هذه‬
‫اليات تؤكمد على أن هذا القرآن فيمه شفاء‪ ،‬يقول تبارك وتعالى‪:‬‬
‫َنم م َا هُوَ شِفَاءٌ) [السمراء‪ ]82 :‬لم يقمل لنما‪:‬‬
‫ِنم ا ْلقُرْآ ِ‬
‫(وَنُنَزّلُ م َ‬
‫شفاء من مرض نف سي أو مرض عضوي أو مرض محدد‪ ..‬ل‪..‬‬
‫شفاء ل كل ش يء سواء كان المرض اضطرابا نف سيا أو اضطرابا‬
‫في أحد أجهزة الجسم‪ ،‬دائما القرآن فيه شفاء‪.‬‬

‫والباحثون اليوم ل يشكون أبدا فمي أن الترددات الصموتية تؤثمر‬
‫على خليما الدماغ فمنهما مما ينشمط هذه الخليما ويجعلهما أكثمر‬
‫نشاطا وحيويمة‪ ،‬ومنهما مما يؤثمر أيضا على خليما السمرطان‬
‫فيفتتهما‪ ،‬وهذا البحمث قام بمه باحمث فرنسمي اسممه "فابيان" هذا‬
‫الباحث له قصة طريفة مع العلج بالصوت‪.‬‬

‫فمي بدايمة حياتمه كان موسميقيا‪ ،‬وكان كلمما اسمتمع إلى صموت‬
‫الموسيقى‪ ،‬أو كلما عزف على آلته فإن هذه الصوات يُح سّ أنه‬
‫يتفاعل معها‪ ،‬حتى إنه قد أصيب بمر ضٍ ذات يوم‪ ،‬ولم يجد من‬
‫يعالج هذا المرض ممن الطباء‪ ،‬كان هنالك لديمه ورم معيمن فمي‬
‫كتفمه‪ ،‬وبعمد فترة لحمظ أن هذا الورم زال‪ ،‬ثمم بعمد ذلك أصميب‬
‫بمرض عضلي فمي جسمده‪ ،‬أيضا لحمظ أن الموسميقى أثرت‪ ،‬أو‬
‫ليسمت كمل الموسميقى بمل ترددات معينمة فنحمن نعلم أن صموت‬

‫‪104‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫المو سيقى أو صوت الن سان أو صوت الحيوان أو صوت الر عد‬
‫كلها عبارة عن ترددات تقاس بالهرتز (ذبذبة في الثانية)‪.‬‬

‫هل توجد علقة بين الصوت وبين الشفاء؟‬

‫بعمد ذلك ذهمب إلى أحمد الطباء وأخمبره بهذا الممر‪ ،‬وقررا أن‬
‫يقوما ببحث علمي عن خليا النسان‪ ،‬فقاما بإحضار خلية دم من‬
‫إنسمان وقاموا بتعريضهما لمختلف أنواع الصموات‪ ،‬وعرضوهما‬
‫أيضا لصوت النسان نفسه الذي أخذوا منه هذه الخلية من دمه‪،‬‬
‫وجدوا بعمد أن أجروا هذه التجارب وأخذوا القياسمات وجدوا أن‬
‫هذه الخلية تتأثر تأثرا كبيرا بالصوت‪ ،‬فقاموا بتصوير هذه الخلية‬
‫مف‬
‫ممها كاميرا كيريليان وهذه الكاميرا تص موّر الطيم‬
‫بكاميرا اسم‬
‫الكهرطيسي المحيط بالخلية أو المحيط بالجسام‪.‬‬

‫‪105‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫كصل خليصة كمصا يقول العلماء تنشصر حولهصا مجال كهرطيسصي‪ ،‬لن الخليصة‬
‫فيهصصا كهرباء‪ ،‬ونتيجصصة عملهصصا فإنهصصا تنشصصر هذا المجال الذي يظهصصر فصصي‬
‫الصصور على شكصل ألوان متنوعصة فالخليصة التصي أخذوهصا هصي خليصة دم‬
‫ط لها يحدث عندما يتم التأثير عليها بصوت صاحب‬ ‫وجدوا أن أكثر تنشي ٍ‬
‫هذه الخليصا‪ ،‬فأنصا مثل ً عندمصا أتحدث فإن خليصا جسصدي تتأثصر أكثصر مصن‬
‫خليصا جسصد الخريصن‪ ،‬وكذلك عندمصا يتحدث شخصص آخصر يتأثصر هصو أكثصر‬
‫منصي بهذا الصصوت‪ ،‬وهذه عمليات ل نحصس بهصا ولكنهصا موجودة‪ ،‬فخرجوا‬
‫بنتيجة وهي أن للصوت تأثيرا ً مهما ً على الخليا‪.‬‬

‫لقد أخذ هذا الباحث خلية سرطانية وقام بالتأثير عليها بأصوات‬
‫محددة‪ ،‬وو جد أن ع ند تردد مع ين لهذا ال صوت فإن هذه الخل ية‬
‫تنفجر وتتفتت وعند نفس التردد وجد أن الخليا السليمة تنشط‪،‬‬
‫أي أن هنالك مفعول مزدوج لل صوت يؤ ثر على الخل ية المري ضة‬

‫‪106‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫فينشطهما‪ ،‬ويؤثمر على الخليمة السمرطانية فيفتت ها وح تى الخليمة‬
‫السليمة يزيد من طاقتها‪.‬‬

‫ما هو العلج بصوت القرآن؟‬

‫وإذا مما عدنما إلى القرآن الكريمم‪ ،‬ونحمن نعلم أن القرآن نتلوه‬
‫بصموتنا‪ ،‬ونؤثمر على الخريمن بهذه الترددات الصموتية والعلماء‬
‫اليوم مشكلتهمم أنهمم يبحثون عمن الترددات الصموتية الصمحيحة‬
‫المنا سبة لهذه المراض ولكن هم وعلى الر غم من أن هذا الب حث‬
‫مضمى عليمه أكثمر ممن ربمع قرن إل أنهمم لم يعثروا على هذه‬
‫الترددات الصممحيحة بسممبب أنهممم يعتمدون على الموسمميقى‬
‫والصوات الخرى‪.‬‬

‫ولكمن نحمن لدينما شيمء مهمم وهمو القرآن‪ ،‬وبمما أن ال تبارك‬
‫وتعالى هو الذي أنزل هذا القرآن ورتب كلماته وحروفه بتناسق‬
‫مب هر بش كل يع طي تنا سقا عظيما يؤ ثر على العقول ويؤ ثر على‬
‫القلوب أيضا‪.‬‬

‫ولذلك فإننما عندمما نقرأ سمورة الفاتحمة مثلً فإن هذه الترددات‬
‫الصموتية التمي تأتمي وتدخمل إلى دماغ هذا الشخمص المريمض‬
‫فيتأثر بها ويتفاعل معها وهذه الترددات تنتقل عبر الجسد كاملً‬
‫و عبر القلب أيضا لن القلب له دور مركزي في هذا العلج‪ ،‬فال‬
‫تبارك وتعالى يحدث نا في كث ير من اليات عن أهم ية القلب ح تى‬

‫‪107‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫إن النبي صلى ال عليه وسلم قال‪( :‬أل إن في الجسد مضغة‪ ،‬إذا‬
‫صلحت صلح الج سد كله‪ ،‬وإذا ف سدت ف سد الج سد كله‪ ،‬أل و هي‬
‫القلب) فنحمن عندمما نقرأ القرآن فإن قلوبنما تتأثمر بهذه القراءة‬
‫وأكثر ما يكون التأثير إذا كان النسان يعتقد بهذا الكلم وإذا كان‬
‫مستيقنا بأن هذا الكلم هو الحق‪.‬‬

‫ولذلك قال تبارك وتعالى وننزل من القرآن ما هو شفاء ورح مة‬
‫للمؤمن ين‪ ،‬أ ما الظالم ين فل يزدادون إل مرضا وفشلً‪َ ( :‬ولَا يَزِيدُ‬
‫ِينم ِإلّا خَسمَارًا) ممع العلم أن تلوة القرآن لهما أثمر شفائي‬
‫الظّا ِلم َ‬
‫للناس جميعا لن ال تبارك وتعالى قال‪( :‬يَما َأيّهَما النّاسممُ َقدْ‬
‫ِنم َربّكُممْ) والخطاب لممن؟ للناس‪َ ( :‬وشِفَاءٌ لِمَا‬
‫ظةٌ م ْ‬
‫عَ‬‫ُمم مَ ْو ِ‬
‫جَاءَتْك ْ‬
‫ح َمةٌ ِللْمُ ْؤمِنِينمَ) [يونمس‪ .]57 :‬إذا الهدى‬
‫فِي الصّمدُورِ َوهُدًى وَ َر ْ‬
‫والرحمة والشفاء الكامل هو للمؤمن‪ ،‬أما غير المؤمن فقد يتأثر‬
‫ولكن بشكل قليل‪ ،‬ويعتمد هذا التأثير على مدى إيمانه بصدق هذا‬
‫القرآن‪.‬‬

‫هنالك أيضا تأثيمر عجيمب لقراءة القرآن ليمس على النسمان‬
‫فح سب بل على المواد‪ ،‬وبخا صة الماء‪ ،‬فن حن عند ما نقرأ آيات‬
‫ممن القرآن على كأس ممن الماء مثلً‪ ،‬فإن تركيمب جزيئات الماء‬
‫سموف يختلف انتظام هذه الجزيئات والمجال الكهرطيسمي لهما‬
‫سوف يتأ ثر‪ ،‬وهذه التجر بة قام بهما عالم يابا ني طبعا فا ستخدم‬

‫‪108‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫أ صوات المو سيقى وكلمات عاد ية‪ ،‬وو جد أن هنالك تأثيرا كبيرا‬
‫حتمى إنمه خرج بنتيجمة وهمي‪ :‬أن الماء يختزن المعلومات أو أن‬
‫الترددات ال صوتية تختزن في الماء بش كل أو بآ خر‪ ،‬وه نا رب ما‬
‫ندرك الهدي النبوي الشريمف عندمما كان النمبي صملى ال عليمه‬
‫وسلم يقرأ على الماء‪ ،‬ويقرأ على النسان‪ ،‬ويقرأ على المريض‪،‬‬
‫ونجد أن الشفاء يكون تاما وشاملً بإذن ال تبارك وتعالى‪.‬‬

‫هل يمكن لي واحد منا أن يعالج بالقرآن؟‬

‫يمكن لي إنسان أن يجرب العلج بالقرآن على نفسه‪ .‬وقد قمت‬
‫بتجربمة خلل ثلث سمنوات تقريبا‪ ،‬كنمت أسمتمع إلى القرآن كمل‬
‫يوم ل يقل عن عشر أو خمسة عشر ساعة‪ ،‬وقد هيأ ال تعالى‬
‫لي هذه الظروف في ذلك الو قت لح فظ القرآن وتأمله وال ستماع‬
‫إل يه كل يوم لفترات طويلة‪ .‬وب عد أن م ضى عدة أش هر لح ظت‬
‫شيئا غريبا فقمد كان لدي بعمض المراض المزمنمة التمي كنمت‬
‫أعانمي منهما بشكمل دائم‪ ،‬مثمل المسماك‪ ،‬ومثمل بعمض اللم فمي‬
‫الكتف‪ ..‬وأشياء أخرى‪ ..‬فوجئت بأن هذه المراض اختفت بشكل‬
‫مفاجئ لم يعد لها أي أثر‪.‬‬

‫هنالك شيمء آخمر‪ ،‬أننمي كنمت عندمما أقرأ صمفحة ممن كتاب‪ ،‬ل‬
‫أستطيع أن أ ستوعب هذه ال صفحة من المرة الولى‪ ،‬فك نت أع يد‬
‫القراءة عدة مرات وأحيانا ل أفهمم شيئا‪ ،‬وفوجئت بعمد حفظمي‬

‫‪109‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫للقرآن واستماعي له لساعات طويلة‪ ،‬أنني عندما أفتح أي كتاب‬
‫من أي علم كان‪ ،‬أستطيع أن أستوعبه بسهولة وأستنبط‪ ،‬أي أن‬
‫القرآن يعط يك زيادة في القدرة على ال ستيعاب وتطو ير المدارك‬
‫والبداع أيضا‪.‬‬

‫ولذلك‪ :‬إن هذه السمتنباطات وهذه الكتشافات التمي منّ ال بهما‬
‫علينما إنهما ببركمة القرآن فقمط‪ ،‬ليمس هنالك أي عواممل أخرى‪،‬‬
‫ليمس هنالك مؤثمر آخمر إل القرآن الكريمم‪ .‬ولذلك أنما أنصمح كمل‬
‫إنسان يريد أن يصبح مبدعا أن يقرأ القرآن‪ .‬كل إنسان يحب أن‬
‫يحممل فمي عقله أضخمم موسموعة علميمة على الطلق فليحفمظ‬
‫القرآن‪ .‬وكمل إنسمان يعانمي ممن أمراض سمواء كانمت نفسميه أو‬
‫جسمدية فعليمه أن يسمتمع إلى القرآن لكمبر عدد ممكمن ممن‬
‫السماعات‪ .‬وكمل إنسمان يريمد أن ينجمح فمي حياتمه أو فمي عمله‬
‫فليحفظ هذا القرآن‪ .‬وكل إنسان يريد أن يحصل على لغة عربية‬
‫سليمة ويريد أن يمتلك تأثيرا مذهلً على الخرين‪ ،‬فعليه أن يقرأ‬
‫هذا القرآن ويحفظه ويعمل به أيضا‪.‬‬

‫ففي كل آية من آيات هذا القرآن نجد أن ال تبارك وتعالى أودع‬
‫قوة شفائيمة‪ ،‬ولكمن هذا ل يعنمي أن نترك وسمائل الطمب والعلج‬
‫الحديمث‪ ،‬بمل نسمتفيد منهما ولكمن أولً نلجمأ إلى كتاب ال تبارك‬
‫وتعالى ثم نل جأ إلى بق ية الو سائل المتا حة و من الم ستحسن أن‬

‫‪110‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ندممج بينهما‪ .‬يقول تبارك وتعالى مخاطبا الناس جميعا‪( :‬يَا أَيّهَا‬
‫الصمدُورِ‬
‫ّ‬ ‫شفَاءٌ لِم َا ف ِي‬
‫ُمم َو ِ‬
‫ِنم رَبّك ْ‬
‫ظةٌ م ْ‬
‫ُمم مَ ْوعِ َ‬
‫ّاسم َقدْ جَاءَتْك ْ‬
‫الن ُ‬
‫حمَتِه مِ َف ِبذَلِك مَ‬
‫ح َمةٌ ِل ْلمُ ْؤمِنِين مَ * قُلْ بِ َفضْلِ اللّه مِ َوبِرَ ْ‬
‫َوهُدًى وَرَ ْ‬
‫جمَعُونمَ) [يونمس‪ .]58-57 :‬هذه آيمة‬
‫َفلْيَفْ َرحُوا هُوَ خَيْرٌ ِممّام يَ ْ‬
‫تتحدث عن القرآن الكريم وأن فيه شفاءً للناس جميعا‪ .‬وفي آية‬
‫أخرى يؤكممد على أن القرآن فيممه شفاء‪ ،‬يقول تبارك وتعالى‪:‬‬
‫م َولَا يَزِيدُ‬
‫ح َمةٌ ِل ْلمُ ْؤمِنِين َ‬
‫م مَما هُوَ شِفَاءٌ وَ َر ْ‬
‫م ا ْلقُرْآَن ِ‬
‫(وَنُنَزّلُ مِن َ‬
‫خسَارًا) [السراء‪.]82 :‬‬
‫الظّا ِلمِينَ ِإلّا َ‬

‫العلج بالصلة‬

‫الصملة أيضا معلوممة تدخمل إلى خليما الدماغ خممس مرات فمي‬
‫اليوم‪ ،‬هذه المعلوممة تقوم بإصملح الخلل الذي أصماب البرناممج‬
‫الموجود في دماغك‪ ،‬لذلك حافظ على الصلوات الخمس وأكثر من‬
‫صلة الليل‪.‬‬

‫وللسف الشديد ل توجد دراسات إسلمية طبية عن تأثير الصلة‬
‫على المراض وعلجهما والشفاء بهما‪ ،‬ولذلك فإننما نلجمأ إلى‬
‫الدراسمات الغربيمة التمي تؤكمد يوما بعمد يوم على الثمر المذهمل‬
‫للصلة على شفاء المراض‪ .‬ولكن صلتهم هي عبارة عن مجرد‬
‫اعتقاد بقدرة ال على الشفاء‪ ،‬فهممم ل يراعون شروط الطهارة‬

‫‪111‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫وشروط الخلص والتوجمه إلى ال‪ ،‬وليمس لديهمم تصمور عمن‬
‫قدرة ال تعالى‪ ،‬بل معظمهم يصلون وهم مشركون بال‪ ،‬فيدعون‬
‫له ولدا‪ ،‬أو يت صورونه ب صورة إن سان أو غ ير ذلك م ما لم ينزل‬
‫ال به سلطانا‪.‬‬

‫وعلى كمل حال وحسمب اعتقادي أن هذه الصملة "الغربيمة" التمي‬
‫تجري عليها الختبارات غير صحيحة وعلى الرغم من ذلك يرى‬
‫العلماء فوائدهما الكثيرة‪ ،‬فتصموروا معمي لو أن هذه الختبارات‬
‫أُجريت على أناس مسلمين خاشعين في صلتهم‪ ،‬بالتأكيد ستكون‬
‫النتائج أكثر وضوحا‪ ،‬وسيكون أثر هذه الصلة أكبر بكثير‪.‬‬

‫عن ال ثر المذ هل لل صلة في‬ ‫‪2006‬‬ ‫كش فت درا سة أجر يت عام‬
‫ما‬
‫مم كمم‬
‫ملة على طريقتهم‬
‫مر إلى أن الصم‬
‫الشفاء (ونود أن نشيم‬
‫أ سلفنا)‪ ،‬كذلك كش فت هذه الدرا سة أن الدعاء للمر يض من ق بل‬
‫عائلته وأصدقائه له أثر في الشفاء أيضا!‬

‫ورب ما يع جب الب عض من هذه النتائج ال تي يقوم ب ها الغرب الذي‬
‫غالبا ما يو صف باللحاد‪ ،‬ولكن هم يدرسون أي ظاهرة تصادفهم‪،‬‬
‫ليمس ممن منطلق اليمان بالصملة وفائدتهما ولكمن بهدف السمبق‬
‫العلمي!‬

‫‪112‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫وفمي دراسمة أجريمت في جامعمة ويسمكونسون تمبين أن مر ضى‬
‫السمرطان (وبخاصمة سمرطان الثدي) قمد اسمتفادوا بالفعمل ممن‬
‫ممار سة ال صلة والحفاظ علي ها‪ ،‬و في درا سة ت مت في جام عة‬
‫أريزونا تبين أن الصلة والستمرار فيها يؤدي إلى نتائج إيجابية‬
‫وتحسن ملموس في حالة المريض بشكل عام‪.‬‬

‫‪17‬‬ ‫أن نتائ جه اعتمدت على‬ ‫‪David R. Hodge‬‬ ‫و قد أ كد الدكتور‬
‫‪2007‬‬ ‫دراسة سابقة بالضافة إلى الدراسة التي نشرها في مارس‬
‫وأظ هر من خلل ها الطا قة الشفائ ية الكام نة في ال صلة‪ ،‬ك ما أن‬
‫أحد الباحثين في جامعة هارفارد وهو البروفسور هيربرت بنسن‬
‫قمد درس تأثيمر الصملة على مرضمى القلب ولحمظ وجود بعمض‬
‫الشفاء‪.‬‬

‫إن هذه النتائج يما أحبتمي ينكرهما الملحدون فمي الغرب‪ ،‬بمل‬
‫ويتهمون الباحثيمن بأنهمم يلفقون النتائج‪ ،‬ولكمن البحاث العلميمة‬
‫ولغمة العلم والحقائق العلميمة ل تعرف الكذب‪ ،‬فالدراسمات تتوالى‬
‫مرين بهذه النتائج‬
‫مهم محاصم‬
‫مد الملحدون أنفسم‬
‫وشيئا فشيئا يجم‬
‫العلمية المحكمة‪.‬‬

‫لقد قام علماء في المركز الجديد لدراسات العلم والدين في جامعة‬
‫كولومبيما بالعديمد ممن الدراسمات والتمي أظهرت أن المنطقمة‬
‫المام ية من الدماغ أو ما ي سمى منط قة النا صية قد حدث في ها‬

‫‪113‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫نشاط كبير أثناء ال صلة‪ ،‬أي أن هناك عل قة ب ين ال صلة وب ين‬
‫الناصمية! وربمما ندرك لماذا كان دعاء النمبي فمي خطابمه لربمه‪:‬‬
‫(ناصيتي بيدك) صلى ال عليه وسلم‪.‬‬

‫وهمو طمبيب فمي جامعمة بنسملفانيا‬ ‫‪Andrew Newberg‬‬ ‫العالم‬
‫يؤكد على أن‬ ‫‪Why We Believe What We Believe‬‬ ‫ومؤلف كتاب‬
‫المنطقمة الكثمر نشاطا أثناء الصملة والتأممل همي الناصمية (أي‬
‫المنطقة التي تقع خلف الجبهة)‪ ،‬يقول في دراسة له (‪:)CNN‬‬

‫‪The frontal lobe, the area right behind our foreheads, helps‬‬
‫‪us focus our attention in prayer and meditation‬‬

‫إن المنط قة المام ية من الدماغ وال تي ت قع تماما خلف الجب هة‪،‬‬
‫تساعدنا على التركيز أثناء الصلة والتأمل‪.‬‬

‫إن منطقمة الناصمية ممن الدماغ أهمم منطقمة حيمث تنشمط أثناء‬
‫الترك يز على ش يء ما أو محاولة حل مشكلة‪ ،‬ولذلك نرى سيدنا‬
‫هودا عل يه ال سلم بعد ما ف قد ال مل من قو مه وتولى عن هم ولم‬
‫يجد حلً أو طريقة يقنعهم بصدق رسالته‪ ،‬ماذا قال؟‬

‫لقد أكد على أن ال يمسك بناصية المخلوقات جميعا وهو يتولى‬
‫ّهم َربّيم‬
‫علَى الل ِ‬
‫ْتم َ‬
‫أمرهما وقيادتهما وتوجيههما‪ ،‬قال‪( :‬إِنّيم تَوَ ّكل ُ‬

‫‪114‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫صمرَاطٍ‬
‫علَى ِ‬
‫َاصمَيتِهَا إِنّ َربّيم َ‬
‫خذٌ بِن ِ‬
‫ِنم دَا ّبةٍ ِإلّا هُوَ َآ ِ‬
‫ُمم مَا م ْ‬
‫وَرَبّك ْ‬
‫ُمسْتَقِيمٍ) [هود‪.]56 :‬‬

‫ونود أن نش ير إلى أن هذه النتائج الطب ية قد أجر يت في مرا كز‬
‫بحمث "محترممة" علميا ومرموقمة ول يتسمرب الشمك إليهما‪ ،‬فقمد‬
‫أُجريمت دراسمات عديدة فمي جامعمة كولومبيما جاء بنتيجتهما أن‬
‫لل صلة طا قة شفائ ية مذهلة‪ ،‬بل تؤ ثر ال صلة على القدرة على‬
‫النجاب‪ ،‬ح يث أكدت الدرا سة أن ن سبة ل بأس ب ها م من حافظوا‬
‫على "الصلة" و "الدعاء" قد تحسنت لديهم القدرة على النجاب!‬

‫وجمد أن شكمل الدماغ أثناء‬ ‫‪Andrew Newberg‬‬ ‫كمما أن الدكتور‬
‫ملة والتأممل (الخشوع) مميمز جدا ويختلف عمن جميمع‬
‫الصم‬
‫النشاطات الخرى التمي يمارسمها النسمان فمي حياتمه‪ ،‬وهذا مما‬
‫دف عه وب عد ب حث ا ستمر أك ثر من ع شر سنوات إلى اليمان بأن‬
‫ال تعالى هو من صمم هذا الدماغ ليعمل بهذا الشكل‪ ،‬وخزّن فيه‬
‫الكثير من السئلة التي تقود النسان لليمان به‪ ،‬مثل‪ :‬كيف جئت‬
‫إلى الدنيا‪ ،‬إلى أين سأذهب‪ ،‬ماذا بعد الموت‪ ،‬من خلق العالم‪... ،‬‬
‫ويقول‪ :‬إن وجود هذه ال سئلة في دماغ كل م نا م نذ ولد ته هو‬
‫دليل على وجود ال!‬

‫‪115‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫مصن عظمصة نصبي الرحمصة عليصه الصصلة والسصلم أن أكصبر همومصه كانصت‬
‫الصصلة‪ ،‬وحتصى وهصو على فراش الموت كان همصه أن يطمئن على صصلة‬
‫المسصصلمين‪ ،‬وحتصصى فصصي الحرب كان يحرص على إقامصصة الصصصلة على‬
‫وقتهصصا‪ ،‬كصصل هذا ليبقصصى المؤمصصن طاهرا ً نقصصي الجسصصد والقلب‪ .‬فالصصصلة‬
‫ليسصصت مجرد عبادة‪ ،‬إنمصصا هصصي وسصصيلة للشفاء كمصصا أثبتصصت الدراسصصات‬
‫الطبية‪ .‬ولذلك كانت الصلة أهم ركن بعد شهادة أن ل إله إل الله!‬

‫الصملَاةَ‬
‫ّ‬ ‫ِمم َوأَقَامُوا‬
‫ْهم رَبّه ْ‬
‫صمبَرُوا ابْتِغَاءَ َوج ِ‬
‫ِينم َ‬
‫يقول تعالى‪( :‬وَالّذ َ‬
‫السميّ َئةَ‬
‫َسمَنةِ ّ‬
‫ُونم بِالْح َ‬
‫علَانِ َيةً وَ َيدْ َرء َ‬
‫سمرّا َو َ‬
‫ُمم ِ‬
‫وَأَ ْنفَقُوا ِممّام رَزَ ْقنَاه ْ‬
‫صلَحَ مِ نْ‬
‫خلُونَهَا َومَ نْ َ‬
‫عدْ نٍ َيدْ ُ‬
‫أُولَئِ كَ َلهُ مْ عُقْبَى الدّارِ * جَنّا تُ َ‬
‫علَيْهِ مْ مِ نْ كُلّ بَا بٍ‬
‫خلُو نَ َ‬
‫آَبَائِهِ مْ وَأَ ْزوَاجِهِ مْ َوذُرّيّاتِهِ مْ وَا ْل َملَائِ َكةُ َيدْ ُ‬
‫علَيْكُمْ ِبمَا صَبَ ْرتُمْ َفنِعْمَ عُقْبَى الدّارِ) [الرعد‪.]24-22 :‬‬
‫سلَامٌ َ‬
‫* َ‬

‫العلج بالصدقة‬

‫‪116‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫كنتم فقيرا أنصمحك بالتصمدق وإعطاء شيمء ممن المال‬
‫َ‬ ‫حتمى لو‬
‫للفقراء وسوف يكون هذا العمل بمثابة معلومة قوية تدخلها إلى‬
‫دماغمك فيتأثمر بهما‪ ،‬ويعطمي تعليماتمه للجسمد لصملح الخلل أو‬
‫المرض الذي أصابك‪ ،‬أو الذي سيصيبك مستقبلً‪ ،‬فالصدقة وقاية‬
‫من المراض‪.‬‬

‫الزكاة هي الر كن الثالث من أركان ال سلم‪ ،‬وغالبا ما ن جد في‬
‫القرآن الحديمث عمن الصملة وبعدهما الزكاة مباشرة‪ .‬يقول عمز‬
‫وجل‪( :‬فأقيموا الصلة وآتوا الزكاة) [الحج‪.]78 :‬‬

‫و قد أ كد الر سول الع ظم عل يه صلوات ال و سلمه أن ال صدقة‬
‫تطفمئ غضمب الرب وأنهما تزكمي النسمان‪ .‬وأن الصمدقة بمثابمة‬
‫برهان للمؤ من على صدق إيما نه وأ نه ل يس حري صا على الدن يا‬
‫بل كل شيء في حياته هو ابتغاء رضوان ال تعالى‪.‬‬

‫إن إنفاق الموال على الفقراء له أثمر نفسمي كمبير على المنفمق‬
‫فهو يعلمه التسامح والحساس بمعاناة أخيه المؤمن‪ .‬ولكن هل‬
‫يوجد أسرار علمية وراء هذه العبادة؟‬

‫تؤكد البحاث الطبية أن التسامح والعطاء يزيد من عمر النسان!‬
‫وأن النسان إذا كان معطاءً وليس شديد الحرص على المال فإن‬
‫هذا ينعكس إيجابيا على الوضع النفسي فيزداد استقرارا وهدوءا‬

‫‪117‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ونحن نعلم بأن استقرار الحالة النفسية لدى النسان تؤثر إيجابيا‬
‫على عمل أجهزة الجسم وتزيد مناعته ضد المراض‪.‬‬

‫إن كثيرا ممن المراض الجسمدية ذات المنشأة العصمبي والنفسمي‬
‫يكون للحرص على المال السمبب الرئيسمي فيهما‪ .‬وشفاء كثيمر‬
‫منها ل يكلف المريض سوى إنفاق بعض المال لوجه ال تعالى‪.‬‬

‫إن الحرص على المال والمتاع إذا تطور يتحول إلى حالة‬
‫مرضية تسبب لصاحبها الكثير من القلق والخوف والكتئاب‪.‬‬

‫وليمس غريبا أن نجمد آخمر البحاث النفسمية تؤكمد إن النسمان‬
‫المعطاء والكريمم همو أطول عمرا وأكثمر مقاوممة للمراض!‬
‫وصمدق الرسمول الكريمم صملى ال عليمه وسملم عندمما قال‪:‬‬
‫(والصدقة برهان)‪.‬‬

‫وربما يكون من الحاديث الجميلة التي قرأتها قوله عليه الصلة‬
‫وال سلم‪( :‬وتب سّمك في و جه أخ يك صدقة)!! و سبحان ال! ح تى‬
‫عندما يبتسم النسان يعطيه ال أجرا! فهل هنالك أعظم من هذا‬
‫الدين؟ ول أدري ما هو السبب الذي يجعل بعض الناس يبتعد عن‬
‫السلم‪ .‬فهل وجدوا في تعاليم غيره ما هو أفضل منه؟‬

‫‪118‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫إن السلم يجعل من حياتك وأفعالك وحركاتك كلها مجالً للثواب‬
‫والجمر‪ ،‬فتصمور أن حياة المؤممن مليئة برضما ال تعالى وثوبمه‬
‫وعطائه‪ ،‬فماذا نطلب بعد ذلك؟‬

‫العلج بالرحمة‬

‫ممن وقمت لخمر يخرج الغرب بنتائج جديدة بعمد قياممه بتجارب‬
‫مضنيمة‪ ،‬ونجمد علماء الغرب يؤكدون على ضرورة تطمبيق هذه‬
‫الكتشافات من أجل سعادة البشر‪ .‬والعجيب يا أحبتي أنني كلما‬
‫تأمل تُ اكتشافا علميا فيه النفع والفائدة وجدت السلم قد سبقهم‬
‫إليه بأربعة عشر قرنا!‬

‫ومن آخر ما وصلت إليه أبحاثهم وبعد ما فقدوا الحب والرحمة‬
‫والعاطفة بسبب المادية المفرطة التي وصلوا إليها أنهم اكتشفوا‬
‫أهم ية "الرح مة" في سعادة الن سان‪ ،‬وإمكان ية تعلم الرح مة م نذ‬
‫الطفولة‪ ،‬وأنمه ينبغمي على الناس أن يعلموا أولدهمم "الرحممة"‪،‬‬
‫فكيف بدأت القصة؟‬

‫اسمتخدم الباحثون تقنيمة المسمح بالرنيمن‬ ‫‪2008‬‬ ‫فمي بدايمة عام‬
‫من أ جل درا سة تأث ير الرح مة لدى‬ ‫‪fMRI‬‬ ‫المغنطي سي الوظي في‬
‫النسمان على نظام المناعمة لديمه وعلى نظام عممل الدماغ‪ .‬وقمد‬
‫ك شف هذا الجهاز عن نشاط كبير يحدث في الجزء الما مي من‬

‫‪119‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫الدماغ الذي يلعمب دورا أسماسيا فمي عاطفمة النسمان‪ .‬وخرجوا‬
‫بعدة نتائج سوف نلخصها لندرك يقينا أن ديننا الحنيف قد أمرنا‬
‫بهذه النتائج مسبقا‪ ،‬بل هي جزء من عقيدتنا وإيماننا‪.‬‬

‫‪ -1‬إذا أردت أن تكون سعيدا ف ما عل يك إل أن تتم نى ال سعادة‬
‫للخرين‪:‬‬

‫هذه القاعدة يؤكدها العلماء اليوم‪ ،‬فقد وجدوا بنتيجة أبحاثهم أن‬
‫السعادة ل تتحقق بمجرد تحقيق رغبات النسان لنفسه‪ ،‬بل لبد‬
‫أن يسعى في تحقيق رغبات غيره بما يحبه الخرون‪ ،‬وأن الذي‬
‫يسعد الخرين يكون أكثر سعادة من الذي يهتم بنفسه فقط‪.‬‬

‫ويؤ كد الباحثون على قاعدة ذهب ية من أ جل سعادة أ كبر وع مر‬
‫مديد‪ ،‬وهي أن تحب الخير للخرين! فقد وجدوا بعد سؤال العديد‬
‫من الناس أن الن سان الذي يتم نى الخ ير لغيره هو أك ثر سعادة‬
‫من أولئك الذين تمنوا زوال النعمة عن غيرهم‪.‬‬

‫و قد ل نع جب عندما نعلم أن ال نبي الع ظم صلى ال عل يه وسلم‬
‫قمد دعما إلى ذلك قبمل قرون طويلة بمل اعتمبر إيمان المؤممن ل‬
‫يكتمل إل بتحقيق هذه القاعدة‪ ،‬عندما قال‪( :‬ل يؤمن أحدكم حتى‬
‫ي حب لخ يه ما ي حب لنف سه)‪ ،‬سبحان ال! القاعدة ال تي و صلوا‬

‫‪120‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫إليهما ولم يسمتطيعوا تطبيقهما همي جزء ممن إيماننما‪ ،‬ألسمنا أولى‬
‫منهم بتطبيق هذه القاعدة النبوية الشريفة؟‬

‫‪ -2‬الرحمة تنشط نظام عمل الدماغ‪:‬‬

‫يؤكمد العلماء الذيمن اهتموا بهذا البحمث أن ممارسمة رياضمة‬
‫"الرح مة" تف يد الدماغ وتن شط خلياه بل وتحدث تغييرا في عدد‬
‫الخل يا وش كل الدماغ والعمليات ال تي ت تم ف يه‪ .‬وهذا ي ساعد على‬
‫الشفاء ممن العديمد ممن المراض‪ ،‬بمجرد أن تتعلم كيمف ترحمم‬
‫الخرين!‬

‫وأقول من جديد سبحان ال!! أليس هذا بالضبط هو ما أمرنا به‬
‫ال نبي الع ظم صلى ال عل يه و سلم عند ما قال‪ ( :‬من ل ير حم ل‬
‫يُر حم)؟! فبقدر ما تر حم الخر ين وتع طف علي هم وتع فو عن هم‬
‫بقدر ما يرحمك ال ويذهب عنك من المراض والشر ما ل يعلمه‬
‫أحد إل ال‪.‬‬

‫‪ -3‬تعلم "الرح مة" يف يد في تقو ية العلقات الجتماع ية ويجعلك‬
‫أكثر انسجاما مع الخرين‪:‬‬

‫أكدت الدرا سة الجديدة ال تي أجر يت مؤخرا أن ممار سة "الرح مة"‬
‫تقوي النظام المناعمي لدى النسمان‪ .‬فقمد وجدوا أن النسمان‬
‫الرح يم يتم تع بنظام منا عي قوي ومقاو مة أعلى للمراض‪ .‬ف من‬

‫‪121‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫خلل إجراء التجربمة على عدد كمبير ممن المتمبرعين تمبين أن‬
‫النسمان الرحيمم والذي يحمب الخيمر لغيره ويعطمف عليهمم‪ ،‬فإن‬
‫نسبة إصابته بالمراض أقل من غيره‪.‬‬

‫وقمد ربمط العلماء هذه النتيجمة بأبحاث أخرى تؤكمد على ترابمط‬
‫السعادة مع طول العمر مع الرحمة‪ ،‬فكان النسان الكثر سعادة‬
‫همو الكثمر رحممة للخريمن‪ ،‬وهمو الكثمر بعدا عمن المراض‬
‫وبخا صة أمراض القلب‪ .‬وذلك لن هذه الرح مة تجعلك أقرب من‬
‫مجتم عك وأك ثر ترابطا وان سجاما م عه‪ ،‬وبالتالي فإن هذا ينع كس‬
‫على استقرار عمل القلب‪.‬‬

‫وه نا نقول من جد يد‪ :‬أل يس هذا ما نادى به نبي الرح مة عند ما‬
‫قال‪( :‬ارحموا من في الرض يرحمكم من في السماء)‪ ،‬وال لو‬
‫رأى الغرب هذه التعاليمم وعاشوا معهما لكانوا أول ممن يعتنمق‬
‫ال سلم‪ ،‬ول كن ق صرنا كثيرا في إي صال صوت ال حق ل هم‪ ،‬ن سأل‬
‫ال أن يه يء لهذه التعال يم من ينشر ها ويبلغ ها لناس هم بأ شد‬
‫الحاجة إليها‪.‬‬

‫‪ -4‬ممارسة "الرحمة" يعالج الكآبة‪:‬‬

‫فمي هذه الدراسمة وجمد الباحثون أن الناس الرحماء همم أكثمر‬
‫الناس بعدا عن الكتئاب والحباط واليأس‪ .‬ومن هنا ندرك أهمية‬

‫‪122‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ظةٌ مِ نْ‬
‫قوله تعالى عن القرآن‪( :‬يَا أَيّهَا النّا سُ َقدْ جَاءَتْكُ مْ مَ ْوعِ َ‬
‫ِينم * قُلْ‬
‫ح َمةٌ ِل ْلمُ ْؤمِن َ‬
‫الصمدُورِ َو ُهدًى وَرَ ْ‬
‫ّ‬ ‫ُمم َوشِفَاءٌ لِم َا ف ِي‬
‫َربّك ْ‬
‫ُونم)‬
‫جمَع َ‬
‫خيْرٌ ِممّام َي ْ‬
‫ِكم َفلْ َيفْرَحُوا هُوَ َ‬
‫ِهم فَ ِب َذل َ‬
‫حمَت ِ‬
‫ّهم وَبِرَ ْ‬
‫ِبفَضْلِ الل ِ‬
‫[يو نس‪ .]58-57 :‬وانظروا ك يف تكررت الرحممة مرتيمن‪ ،‬لتؤكمد‬
‫ل نا أن الذي ير ضى بالقرآن شفاء فإن رح مة ال ستكون و سيلة‬
‫لسعادته وفرحه‪ ،‬فل يحزن بعدها أبدا‪.‬‬

‫‪ -5‬علماء الغرب‪ :‬ينبغي علينا أن نعلم أطفالنا الرحمة‪:‬‬

‫بعممد هذه التجارب دعمما الباحثون إلى ضرورة أن نعلم الطفممل‬
‫الشفقمة والرحممة والعطمف‪ ،‬وقالوا بأن هذه الشياء ممن السمهل‬
‫تعملها وسوف تعطي فوائد كبيرة للمجتمع‪ .‬ويقول الباحثون‪ :‬إن‬
‫تعل يم الط فل الرح مة سيساهم بش كل كبير في تخف يف الجري مة‬
‫والعدوانيمة ال تي أصمبحت مرضا ل سمبيل لعلجمه‪ .‬وملخمص هذا‬
‫‪Wisconsin-‬‬ ‫البحمث كمما يقول الباحمث ديفيدسمون ممن جامعمة‬
‫إن هذه الوسميلة أي تعلم الرحممة‪ ،‬مهممة جدا لعلج‬ ‫‪Madison‬‬

‫الطفال وبخاصة أولئك الذين هم على أبواب النحراف‪.‬‬

‫‪123‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫يؤكصد العلماء أن الرحمصة ينبغصي أن يتعلمهصا النسصان منصذ أن يكون طفلً‬
‫لتقيه شر النحرافات وسوف تساهم في بناء شخصية أكثر اعتدالً‪ ،‬هذا‬
‫مصا وصصلوا إليصه بعصد معاناة ومرارة وتجارب طويلة‪ ،‬ولكصن السصلم وفصر‬
‫علينصا عناء البحصث وأعطانصا المعلومصصة جاهزة‪ ،‬ولكصن للسصصف نجصصد مصن‬
‫يجحد ويستكبر ويعرض!‬

‫ونكرر من جديد ألم يطبق نبينا صلى ال عليه وسلم هذه الرحمة‬
‫على أ تم و جه؟ ل قد ضرب ل نا الم صطفى صلى ال عل يه و سلم‬
‫أروع المثلة فمي الرحممة عندمما عفما عمن كفار قريمش الذيمن‬
‫أساؤوا إليه أشد الساءة وذلك عندما عفا عنهم أثناء فتح مكة‪،‬‬
‫كذلك ضرب النمبي لنما أمثلة رائعمة فمي رحممة الطفال وحسمن‬
‫تربيتهم‪.‬‬

‫‪124‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫فقد روى سيدنا أنس بن مالك أنه خدم رسول ال صلى ال عليه‬
‫و سلم ع شر سنين لم ي قل لش يء فعله لم فعلت كذا‪ ،‬أو لش يء لم‬
‫يفعله لمَ لمْ تفعل كذا‪ ،‬هل بعد هذه الرحمة رحمة!‬

‫العلج بالمودة‬

‫جاء في كتاب ال ق بل أرب عة عشر قرنا قوله تعالى‪َ ( :‬ومِ نْ آَيَاتِ هِ‬
‫خلَ قَ لَكُ مْ مِ نْ َأنْفُ سِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَ سْكُنُوا ِإلَيْهَا وَجَ َعلَ َبيْنَكُ مْ مَ َو ّدةً‬
‫أَ نْ َ‬
‫ح َمةً ِإنّ فِي َذلِ كَ لَآَيَا تٍ لِقَوْ مٍ يَ َتفَكّرُو نَ) [الروم‪ .]21 :‬إنها آية‬
‫وَرَ ْ‬
‫عظيمة ل نزال نكتشف أسرارها يوما بعد يوم‪ .‬فالذي يتأمل هذه‬
‫الية يدرك أهمية العطف والرحمة والمودة بين الزوجين‪ ،‬ويدرك‬
‫أيضا أن ال وضع لنا طريقا للنجاح والشفاء والسعادة في حياتنا‬
‫الزوجية‪ ،‬وهو أن نسلك طريق المودة والرحمة‪.‬‬

‫ولكمن وللسمف ابتعدنما كثيرا عمن هذا الطريمق فبدأت المشاكمل‬
‫بالظهور وبخاصممة ظاهرة الطلق التممي انتشرت كالنار فممي‬
‫الهشيمم! وهناك العنمف المنزلي وهناك ظاهرة التفكمك السمري‪،‬‬
‫وهناك مليين الزواج ل يحسون بالسعادة مع أزواجهم‪ ،‬لماذا؟‬

‫الجواب نجده فمي اليمة السمابقة‪ ،‬وقمد لخصمه ال لنما بكلمتيمن‪:‬‬
‫ح َمةً)‪ ،‬فطالمما بقيمت المودة والتعاطمف والتراحمم بيمن‬
‫(مَ َو ّدةً وَ َر ْ‬
‫من‬
‫معيدة وهادئة‪ ،‬وبمجرد غاب هذيم‬
‫مت الحياة سم‬
‫من كانم‬
‫الزوجيم‬

‫‪125‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫"المؤشرين" عن المنزل اختفت السعادة وانقلبت الحياة إلى جحيم‬
‫ل يُطاق‪.‬‬

‫ولكمن الجديمد الذي كشفمت عنمه الدراسمات العلميمة أن الشجار‬
‫العائلي هو سبب واضح لضعف المناعة‪ ،‬وأن آثار هذا الشجار ل‬
‫تنعكمس فقمط على الراحمة النفسمية‪ ،‬وإنمما تؤدي إلى هشاشمة‬
‫المناعة لدى الشخاص الذين يعانون منه‪ .‬وقد أثبت ذلك دراسة‬
‫واختبارات أجراهما خمبراء ممن الوليات المتحدة مؤخرا (حسمب‬
‫وكالة النباء اللمانية) فقد جاء على موقعهم ما يلي‪:‬‬

‫تو صلت مجمو عة من ال خبراء المريكي ين إلى نتي جة مفاد ها بأن‬
‫مناعة النسان تتأثر سلبا في حال نشوب الخلفات العائلية‪ .‬هذه‬
‫همي نتيجمة دراسمة أُجريمت على ‪ 42‬عائلة تنشمب فيهما خلفات‬
‫زوج ية‪ .‬في الو قت ذا ته أ كد الباحثون بأن الشجار العائلي وعدم‬
‫الوفاق ب ين الزوج ين يؤدي في غالب الحيان إلى تردي الو ضع‬
‫ال صحي للعائلة‪ .‬وينط بق هذا ال مر بش كل خاص على الشخاص‬
‫الذين يعانون من أعراض مرضية‪.‬‬

‫وكان بعمض الباحثيمن السمويديين قمد أثبتوا أن الخلفات العائليمة‬
‫تؤدي فمي معظمم الحالت إلى نوبات قلبيمة مضاعفمة لدى أولئك‬
‫الذ ين يعانون أ صلً من أمراض قلب ية! كذلك بي نت الدرا سات أن‬

‫‪126‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ضغمط العممل قمد ل يؤدي إلى المضاعفات التمي قمد يؤدي إليهما‬
‫الشجار العائلي‪.‬‬

‫صورة لخليا عصبية في دماغ النسان وهي التي تخزن البرامج اللزمة‬
‫لعطاء الوامصر للنظام المناعصي ليقوم بأداء مهامصه‪ ،‬ولم يتعرف الخصبراء‬
‫حتصى هذه اليام على كيفيصة تأثيصر الضغصط النفسصي على النظام المناعي‬
‫للجسصم بالنسصبة للشخاص الذيصن يعانون مصن مشاكصل عائليصة‪ .‬لكصن مصن‬
‫المتوقصع أن حركصة العصصاب غيصر العتياديصة تلعصب دورا ً هاما ً فصي إضعاف‬
‫جهاز المناعصصة لديهصصم‪ .‬وبمصصا أن المناعصصة على علقصصة فصصي شفاء أنسصصجة‬
‫الوعية التالفة لدى النسان‪ .‬وقد أثبت الباحثون أن اختفاء الرحمة بين‬
‫الزوجين سبب رئيسي للصابة بالمراض وبخاصة المراض المزمنة!‬

‫قاممت الدكتورة جانيمس كييكولت‪-‬غلزر وزملؤهما‪ ،‬ممن القسمم‬
‫النفسمي والجراحمة الداخليمة فمي جامعمة كولومبمس فمي مدينمة‬

‫‪127‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫أوهايو‪ ،‬بإجراء فحوصات على شفاء الجروح لدى الزواج الذين‬
‫يعانون ممن خلفات عائليمة‪ .‬وفمي هذا الطار قام الطباء بوضمع‬
‫أجهزة قياس تحمت إبمط الشخاص الذيمن سميتم إجراء البحوث‬
‫حولهم‪ .‬وكانت إحدى الممرضات تأخذ عينات من الدم قبل الجرح‬
‫وبعده‪ .‬وكان الخمبراء يقومون بطرح أسمئلة معينمة على المعنمي‬
‫فحصمهم‪ ،‬إلى جانمب إجراء اختبارات نفسمية معينمة‪ ،‬إضافمة إلى‬
‫الطلب ممن الزواج النقاش حول مواضيمع محددة‪ ،‬وكانمت نتائج‬
‫هذه الختبارات تبين كيفية تعامل الزوجين مع بعضهما البعض‪،‬‬
‫إضافة إلى تقييم العلقة الزوجية بناء على هذه النتائج‪.‬‬

‫وقد أظهرت النتائج بأن أكثر من ثلث الزواج الذين تم إخضاعهم‬
‫للفحمص يعيشون حالة عداء فيمما بينهمم‪ .‬إذ قام هؤلء بالتعمبير‬
‫عن غضبهم بكلمات نابية أثناء النقاشات في المواضيع المحددة‪.‬‬
‫ك ما قاموا بحركات غ ير مألو فة في الحياة اليوم ية للزوج ين مع‬
‫اتهامات غريبة‪.‬‬

‫وكان الزواج الموضوعيمن تحمت الختبار ل يرغبون بالصمغاء‬
‫مة بأن فترة شفاء‬
‫مت الدراسم‬
‫مد أثبتم‬
‫مم أثناء الشجار‪ .‬وقم‬
‫لبعضهم‬
‫الجروح لدى الزواج الذين يتعاركون فيما بينهم تطول أكثر منها‬
‫لدى الزواج الذين تسود حياة الفرح والسعادة بينهم‪.‬‬

‫‪128‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫نتائج هذه الدراسة‬

‫إننما كمسملمين أكرمنما ال بنعممة اليمان نفرح بأن ال تعالى قمد‬
‫أو صانا بالن ساء وكذلك ر سول ال صلى ال عليمه وسملم‪ ،‬يقول‬
‫تعالى‪َ ( :‬وعَاشِرُو ُهنّ بِا ْلمَعْرُوفِ َفإِنْ كَ ِرهْ ُتمُو ُهنّ فَعَسَى أَنْ تَكْ َرهُوا‬
‫ِيهم خَيْرًا كَثِيرًا) [النسماء‪ .]19 :‬والنمبي يقول‪:‬‬
‫ّهم ف ِ‬
‫شَيْئًا وَ َيجْعَلَ الل ُ‬
‫(اسمتوصوا بالنسماء خيرا) [رواه البخاري]‪ .‬فهذه همي عظممة‬
‫السلم‪ ،‬أنه جاء بالنفع والخير والشفاء لنا‪.‬‬

‫وإذا بحثنما فمي أقوال علماء النفمس ودراسمات البرمجمة اللغويمة‬
‫العصبية نجد نصائحهم للزوجين ومن أهمها أنك إذا كن تَ تشتكي‬
‫من مشاكل زوجية في منزلك فحاول أن تقنع نفسك بأن زوجتك‬
‫مثاليمة وفتمش عمن الشياء الجميلة فيهما‪ ،‬وحاول أن تبحمث عمن‬
‫الشياء ال تي تجذ بك إلي ها‪ ،‬وأن تتذ كر أن كل امرأة لدي ها الكث ير‬
‫ممن الشياء الجميلة ولكمن يجمب أن تبحمث وتنظمر وترى الوجمه‬
‫المشرق‪ ،‬وعندها سيختفي الوجه المظلم!‬

‫أحبتي هذه النصائح صدرت عن علماء نفس تخصصوا في علج‬
‫مت حول هذا‬
‫مد ُألّفم‬
‫مب قم‬
‫مة‪ ،‬وهناك آلف الكتم‬
‫مل الزوجيم‬
‫المشاكم‬
‫الموضوع‪ ،‬ول كن القرآن ل خص ل نا كل ذلك ب سطر وا حد‪ ،‬لنتأ مل‬
‫ونتعمق في هذه الكلمات اللهية الرائعة‪ ،‬والتي أن صح أي واحد‬

‫‪129‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫يعاني من مشكلة عائل ية أن يردد هذه الكلمات‪َ ( :‬فإِ نْ كَ ِرهْ ُتمُوهُنّ‬
‫فَ َعسَى َأنْ تَكْ َرهُوا شَيْئًا وَيَجْ َعلَ الّلهُ فِيهِ خَيْرًا كَثِيرًا)‪.‬‬

‫أثر الستماع إلى القرآن على استقرار عمل القلب‬

‫الحكمة ضالة المؤمن أينما وجدها أخذ بها‪ ،‬والقرآن فيه شفاء‬
‫للمؤمن وخسارة للكافر‪ ،‬يقول تعالى‪( :‬وَنُنَزّلُ ِمنَ ا ْلقُرْ َآنِ مَا هُوَ‬
‫خسَارًا) [السراء‪:‬‬
‫ح َمةٌ ِل ْلمُ ْؤمِنِينَ َولَا يَزِيدُ الظّا ِلمِينَ ِإلّا َ‬
‫شِفَاءٌ وَرَ ْ‬
‫‪.]82‬‬

‫وربما يعترض بعض الملحدين إذا قلنا له إن صوت القرآن يؤثر‬
‫على القلب ويجعله مستقرا وهذا ما عبر عنه القرآن بقوله‬
‫طمَ ِئنّ ُقلُوبُهُمْ ِبذِكْرِ الّلهِ َألَا ِبذِكْرِ الّلهِ‬
‫تعالى‪( :‬اّلذِينَ َآمَنُوا وَ َت ْ‬
‫طمَ ِئنّ الْ ُقلُوبُ) [الرعد‪.]28 :‬‬
‫َت ْ‬

‫ولكن الكتشاف الجديد أن أطباء من فنلندا عرضوا ‪ 60‬مريضا‬
‫يعانون من نوبة قلبية إلى صوت الموسيقى ووجد أن للموسيقى‬
‫أثر في شفاء القلب وزيادة مقاومته للمرض‪ .‬ويقول الباحث‬
‫‪ Teppo Sarkamo‬من جامعة هلسنكي‪ :‬الموسيقى يمكن أن‬
‫تكون مهمة جدا لمرضى القلب والذين يعانون من نوبات قلبية‬
‫وهي مادة رخيصة ل تكلف شيئا‪.‬‬

‫‪130‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫لقد وجدوا أن النوبات القلبية التي يتعرض لها المريض تؤثر‬
‫سلبيا على إدراكه وذاكرته‪ ،‬ولكن بعد أن تم وضع كل مريض في‬
‫الجو الموسيقي الذي يرغب به أو الذي يرتاح غليه حدث تحسن‬
‫ملموس في مستوى الذاكرة‪ ،‬واستقرار في أداء القلب‪.‬‬

‫ويؤكد الباحثون إن هذا البحث وللمرة الولى يظهر تأثير‬
‫الستماع إلى الصوات المرغوبة من قبل المريض وأثر هذه‬
‫الترددات الصوتية على قلبه وبخاصة بعد تعرضه للنوبة القلبية‬
‫مباشرة‪.‬‬

‫حتى إن بعض هؤلء الباحثين بدأ ينظر إلى أهمية الصوت في‬
‫علج المشاكل النفسية العصبية مثل مشاكل النطق التي عجز‬
‫الطب عن علجها‪.‬‬

‫قالوا إن بعض الترددات الصوتية تؤثر على مناطق معينة من‬
‫الدماغ فتنشط الخليا وتجعلها أكثر قدرة على العمل بكفاءة‬
‫وترفع من قدرة نظام المناعة لدى المريض‪.‬‬

‫ويتساءل هؤلء الباحثين عن سر تأثير الترددات الصوتية على‬
‫خليا القلب والدماغ‪.‬‬

‫‪131‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫قلب النسان هو ذلك الجزء الصغير والذي حي َّر العلماء ولزال يحيرهم‪.‬‬
‫ففي كل يوم تكتشف لنا البحاث الطبية شيئا ً جديدا ً عن القلب‬
‫وأمراضه وعلجه وتأثيره الحاسم على حياة النسان‪ .‬وكما نعلم إذا كان‬
‫قلب النسان بخير فل بد أن بقيصة أعضاء جسده ستكون بخير‪ .‬أما إذا‬
‫اختل توازن هذه العضلة فإن ذلك سيؤثر على الجسم كله‪.‬‬

‫يعتبر القلب مضغة دم من الدرجة الولى يضخ كل يوم ثمانية‬
‫آلف ليتر من الدم!! و يقوم بأكثر من ألفي مليون ضربة!!! هذا‬
‫الجزء المهم من جسد النسان يُعدّ بمثابة المحرك للدورة‬

‫‪132‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫الدموية‪ ،‬ونحن نعلم بأن الدم يقوم بحمل الغذاء والوكسجين‬
‫لجميع أنحاء الجسم ويعود بالفضلت والسموم ليطرحها‪.‬‬

‫وهذا يعني أن تعطل القلب وحركته أو حدث أي خلل فيه سيؤدي‬
‫ذلك إلى خلل في الدورة الدموية وبالتالي خلل في نظام غذاء‬
‫أجهزة الجسم وبالنتيجة سوف يمتد الخلل لكافة أعضاء الجسد‪.‬‬
‫إذن صلح هذه المضغة وهي القلب يعني صلح الجسد كله‪،‬‬
‫وفسادها يعني فساد الجسد كله‪ .‬هذه الحقيقة العلمية اليقينية‬
‫تحدث عنها البيان النبوي قبل أربعة عشر قرنا!‬

‫يقول الرسول الكريم عليه وعلى آله الصلة والتسليم‪( :‬أل إن‬
‫في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله‪ ،‬وإذا فسدت فسد‬
‫الجسد كله أل وهي القلب) [البخاري ومسلم]‪ .‬هذا الحديث موافق‬
‫للحقائق الطبية الحديثة والتي تقرر الهمية الفائقة للقلب‬
‫وصحته وسلمته وتأثير ذلك على جسد النسان وصحته بشكل‬
‫كامل‪.‬‬

‫إن مرض تضيق الشرايين والذبحة الصدرية يعتبر سببا أساسيا‬
‫في وفاة كثير من البشر‪ .‬حتى إننا نجد علوم التغذية والطب‬
‫الحديث والطب الواقي جميعها يركز اهتمامه على أهمية العناية‬

‫‪133‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫بالقلب من خلل عدم تناول الشحوم والدسم والتأكيد على‬
‫الغذية الخفيفة مثل الفواكه والخضار‪.‬‬

‫ومن عجائب هذه المضغة القلبية أنها تربط شبكة من الوعية‪،‬‬
‫إذا وصلت مع بعضها لبلغ طولها (‪ )150‬كيلو مترا!!! وتأمل‬
‫روعة العجاز اللهي‪ :‬عضلة ل يتجاوز حجمها قبضة اليد‬
‫ووزنها الثلث كيلو غرام تقوم بضخّ الدم والوقود والغذاء إلى‬
‫جميع أجهزة الجسم عبر شبكة من الوعية الدموية يتجاوز‬
‫طولها ‪ 150‬كيلو مترا‪ ،‬وطيلة حياة النسان‪ ،‬فتبارك القائل‪:‬‬
‫(صنع ال الذي أتقن كل شيء) [النمل‪.]88 :‬‬

‫إذا تأملنا أقوال العلماء نجدهم يؤكدون على أهمية تأثير الصوت‬
‫المرغوب فيه من قبل المريض‪ ،‬وأود أن أقول لكم قصة حدثت‬
‫معي من باب اسأل مجربا‪ .‬فقد كنت في وقت سابق أعزف على‬
‫عدة آلت موسيقية وأتفاعل مع الموسيقى لدرجة أنني لم أكن‬
‫أتخيل الحياة من دون موسيقى!‬

‫وبعد سنوات من اللهو والستماع إلى الموسيقى‪ ،‬صحيح كنتُ‬
‫أتأثر بسماع الموسيقى ولكن كانت تسبب لي عدم ارتياح لنني‬
‫مؤمن بال وأعلم أن العزف واللهو من أعمال الشيطان‪ .‬وقدر‬
‫ال لي أن استمع إلى حديث نبوي عظيم يقول‪( :‬من ترك شيئا‬

‫‪134‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ل عوّضه ال خيرا منه)‪ ،‬وقد أثر في هذا الحديث لدرجة قلت‬
‫معها‪ :‬هل يوجد ما هو خير من الموسيقى؟ وتركت الموسيقى‬
‫بالفعل وجلست أنتظر الخير من ال تعالى لنني مؤمن بكلم‬
‫الحبيب العظم عليه الصلة والسلم‪.‬‬

‫وخلل أيام بدأتُ أحب الستماع إلى القرآن! وسبحان ال كنتُ‬
‫أتفاعل مع صوت القرآن لدرجة كبيرة لم يعد معها تأثير‬
‫للموسيقى‪ .‬وهذا ما جعلني أحفظ القرآن بطريقة الستماع فقط‪.‬‬
‫لحظتُ بعدها أن صوت القرآن له تأثير قوي جدا‪ ،‬فأنت تشعر‬
‫وكأنك تخرج من هذا العالم وتحلق في عالم الخرة عندما تسمع‬
‫القرآن‪.‬‬

‫وخلل سنة تقريبا لم يعد شيء يطربني ويفرحني إل أن أستمع‬
‫إلى صوت القرآن‪ ،‬فإذا ضاقت بي المور وتعرضت لي مشكلة‬
‫نفسية أو اجتماعية أو ضائقة مادية لجأت إلى القرآن فكنتُ أجد‬
‫فيه العلج والشفاء والراحة والسكون‪ .‬وأود أن أخبركم أن تأثير‬
‫القرآن على النسان أكبر بكثير من تأثير الموسيقى‪ ،‬فإذا كان‬
‫علماء الغرب اليوم يتحدثون عن تأثير للموسيقى على المراض‪،‬‬
‫فإنهم لو جرّبوا القرآن لكانت النتائج مبهرة!‬

‫‪135‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫والن يا أحبتي وبعد عشرين عاما تقريبا وصلتُ إلى نتيجة وهي‬
‫أن ال تعالى قد فطر كل خلية من خليا دماغنا على صوت‬
‫القرآن فإذا ما استمعنا إلى القرآن شعرنا بالحنين وكأن أحدنا‬
‫طفلً يحن إلى صوت أمه! حتى إنني وصلتُ إلى نتيجة ثانية‬
‫وهي أن دماغ النسان يحوي خليا خاصة لتخزين المعلومات‬
‫القرآنية!!‬

‫وربما يعجب أحدكم من هذا الكلم ويقول أين المستند العلمي‬
‫لذلك؟ وأقول‪ :‬للسف لقد قصّرنا كثيرا بحق القرآن ونحن ندعي‬
‫أننا نحب القرآن! أليس غريبا أن الغرب ينتج كل يوم أكثر من‬
‫ألف بحث علمي‪ ،‬ونحن طيلة سنوات لم ننتج بحثا قرآنيا واحدا‬
‫نتباهى به أمام الغرب؟!‬

‫على كل حال سوف أحدثكم عن أحد المؤمنين الذي تعلق بالقرآن‬
‫وكان يحافظ على تلوته وحفظه والتلذذ بسماعه‪ .‬أُصيب هذا‬
‫المؤمن بعدة جلطات دماغية متتالية ففقد الذاكرة ولم يعد يذكر‬
‫اسم ابنه! ولم يعد يتذكر أي شيء‪ ،‬ولكن الغريب أن ابنه كان‬
‫يقرأ القرآن أمامه وأخطأ فصحح له الوالد قراءته!‬

‫إنه نسي كل شيء إل القرآن! لماذا؟ إنه وهو على فراش الموت‬
‫وقد عجزت المسكنات والدواء عن تخفيف اللم‪ ،‬ولكنه كان‬

‫‪136‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫يطلب أن يستمع إلى القرآن فتجده يهدأ ويفرح بكلم ال وكان‬
‫يشير إلى أهله أن يقرأوا له أكبر عدد من اليات وكأنه يريد أن‬
‫يتزود بها للقاء ال تعالى‪ .‬أل تثبت هذه الظاهرة أن هناك خليا‬
‫مسؤولة عن تخزين آيات القرآن في الدماغ؟‬

‫خلية عصبية من خليا القلب‪ ،‬يؤكد بعض الباحثين من معهد رياضيات‬
‫القلب أن لهذه الخليا التي يبلغ عددها أبعين ألفا ً تأثيرا ً قويا ً على خليا‬
‫الدماغ‪ ،‬وأن للقلب دورا ً مهما ً في الدراك والذاكرة وتخزين المعلومات‬
‫والقلب يتأثر بالترددات الصوتية‪.‬‬

‫ويمكنني أن أقول إن هناك خليا خاصة في القلب مسؤولة أيضا‬
‫عن تخزين آيات القرآن! فهناك أحد الحفاظ للقرآن مات وتوقف‬

‫‪137‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫دماغه عن العمل وكل أعضائه ماتت ولكن القلب بقي ينبض!‬
‫وقد حيرت الطباء هذه الظاهرة فسألوا أهله فقالوا إنه كان‬
‫يستمع ويقرأ القرآن في كل لحظة! وسبحان مات الدماغ وبقي‬
‫القلب ينبض‪ ،‬أل يدل ذلك على الثر القوي جدا للقرآن على‬
‫القلب‪ ،‬حتى بعد موته بقي قلبه يعمل!!!‬

‫لذلك نصيحتي لكل أخ وأخت‪ :‬استمعوا إلى هذا القرآن قدر‬
‫المستطاع‪ ،‬فكلما سمعت أكثر تأثر قلبك ودماغك أكثر حتى تصل‬
‫إلى درجة ل تعاني معها من أي مرض‪ ،‬بل إن المرض يكون‬
‫بمثابة تطهير لك من الذنوب ويساعدك على الستماع أكثر إلى‬
‫القرآن‪.‬‬

‫نشر موقع البي بي سي شهادات لناس تعرضوا لجلطات قلبية‬
‫وحوادث سير وبعضهم تعرض للتهاب السحايا وجلطات دماغية‬
‫وغير ذلك من المراض وأجمعوا على أنهم استفادوا كثيرا من‬
‫الموسيقى التي كانوا يحافظون على سماعها كل يوم‪ .‬وبعبارة‬
‫أخرى يؤكدون على أهمية الستماع إلى الصوات التي يحبها‬
‫المريض‪ ،‬ولكننا كمؤمنين ندعي حبنا للقرآن هل هناك أحب إلينا‬
‫من صوت القرآن؟‬

‫‪138‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫إن القرآن له أثر عظيم في الشفاء لنه ليس مجرد نغمات‬
‫موسيقية بل هو كلم له معاني ودللت ولحروفه قوة تأثير على‬
‫الدماغ والقلب‪ ،‬ولذلك إذا كانت الموسيقى تؤثر على المرض فإن‬
‫تأثير القرآن هو أضعاف كثيرة‪ ،‬ببساطة لن خالق المرض هو‬
‫منزل القرآن وهو أعلم بأنفسنا منا‪.‬‬

‫وسؤالي‪ :‬أليس الجدر بنا ونحن أصحاب أعظم كتاب على وجه‬
‫الرض أن نستفيد من هذا الكتاب العظيم فنستمع إليه كل يوم‬
‫ولو لمدة ساعة؟ لنتأمل هذه الية العظيمة والتي تتحدث عن‬
‫تأثير القرآن على أولئك الذين يخافون ال ويمكنك أن تطبق هذه‬
‫سنَ‬
‫ح َ‬
‫الية على نفسك لتختبر درجة خشيتك ل تعالى‪( :‬الّلهُ نَزّلَ َأ ْ‬
‫ش ْونَ‬
‫خ َ‬
‫جلُودُ اّلذِينَ يَ ْ‬
‫حدِيثِ كِتَابًا مُ َتشَا ِبهًا مَثَانِيَ تَ ْقشَعِرّ مِ ْنهُ ُ‬
‫الْ َ‬
‫جلُو ُدهُمْ وَ ُقلُوبُهُمْ ِإلَى ذِكْرِ الّلهِ َذلِكَ ُهدَى الّلهِ يَ ْهدِي‬
‫َربّهُمْ ثُمّ َتلِينُ ُ‬
‫ضِللِ الّلهُ َفمَا َلهُ ِمنْ هَادٍ) [ الزمر‪.]23 :‬‬
‫ِبهِ َمنْ َيشَاءُ َو َمنْ يُ ْ‬

‫العلج بالخشوع‬

‫هل جر بت أن ت حس بمراق بة ال لك في كل ثان ية؟ هذه طري قة‬
‫لعلج أي مرض وهي أن تشعر بوجود ال بجانبك يسمعك ويراك‬
‫ويسمتجيب دعاءك‪ ،‬وأن تحاول الوصمول إلى الحسماس بالجنمة‬
‫والنار وأن تف كر بالموت و ما ب عد الموت وبالج نة ونعيم ها‪ ،‬هذه‬
‫سموف تدخمل إلى دماغمك معلومات فعالة تسمتطيع إصملح الخلل‬

‫‪139‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫الذي أ صابك بنتي جة المراض‪ .‬واعلم بأن الخشوع والخوف من‬
‫ال هو أهم أسباب استجابة الدعاء‪.‬‬

‫شعَ ُقلُوبُهُمْ لِذِكْرِ الّلهِ َومَا‬
‫خ َ‬
‫يقول تعالى‪َ( :‬ألَمْ َي ْأنِ ِللّذِينَ َآمَنُوا َأنْ تَ ْ‬
‫َنزَلَ ِمنَ الْحَقّ َولَا يَكُونُوا كَاّلذِينَ أُوتُوا الْ ِكتَابَ ِمنْ قَبْلُ َفطَالَ‬
‫ستْ ُقلُوبُهُمْ وَكَثِيرٌ مِنْهُمْ فَاسِقُونَ) [الحديد‪.]16 :‬‬
‫علَيْهِمُ ا ْل َأ َمدُ فَ َق َ‬
‫َ‬
‫هذه آية عظيمة تخاطب كل مؤمن لتذكره بأهمية الخشوع ل‬
‫تعالى‪ ،‬ولو تألمنا آيات القرآن نلحظ أنه يعطي أهمية كبيرة لهذا‬
‫المر‪ ،‬فما السر في ذلك؟ لنتأمل هذه الحقائق العلمية والقرآنية‪.‬‬

‫هل للخشوع طاقة؟‬

‫يظن المؤمن أحيانا أن ال أمرنا بالخشوع فقط لنتقرب إليه‪،‬‬
‫ولكن الدراسات العلمية أظهرت شيئا جديدا حول ما يسميه‬
‫العلماء "التأمل"‪ ،‬ولكن هذا التأمل هو مجرد أن يجلس المرء‬
‫ويحدّق في جبل أو شمعة أو شجرة دون حركة ودون تفكير‪.‬‬
‫ووجدوا أن هذا التأمل ذو فائدة كبيرة في معالجة المراض‬
‫وتقوية الذاكرة وزيادة البداع والصبر وغير ذلك‪.‬‬

‫ولكن القرآن لم يقتصر على التأمل المجرد‪ ،‬بل قرنه بالتفكر‬
‫والتدبر وأخذ العبرة والتركيز على الهدف‪ ،‬وسماه "الخشوع"‬
‫وكان الخشوع من أهم العبادات وأصعبها لنه يحتاج لتركيز‬

‫‪140‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫كبير‪ ،‬وهكذا فإن كلمة "الخشوع" تدل على أقصى درجات التأمل‬
‫مع التفكير العميق‪ ،‬وهذا الخشوع ليس مجرد عبادة بل له فوائد‬
‫مادية في علج المراض واكتساب قدرات هائلة ومتجددة‪.‬‬

‫الخشوع والقلب‬

‫أظهرت دراسة جديدة نشرتها مجلة جمعية القلب المريكية أن‬
‫التأمل لفترات طويلة ومنتظمة يقي القلب من الحتشاء أو‬
‫الضطراب‪ .‬ويعمل التأمل على علج ضغط الدم العالي وبالتالي‬
‫تخفيف الجهاد عن القلب‪ .‬ولذلك قال تعالى مخاطبا المؤمنين‪:‬‬
‫شعَ ُقلُو ُبهُمْ ِلذِكْرِ الّلهِ) [الحديد‪.]16 :‬‬
‫خ َ‬
‫(َألَمْ َي ْأنِ ِلّلذِينَ َآمَنُوا َأنْ َت ْ‬

‫كما أظهرت هذه الدراسة أن للقلب عملً مهما وليس مجرد‬
‫مضخة‪ ،‬وتؤكد الدراسات أهمية التأمل والخشوع في استقرار‬
‫عمل القلب‪ ،‬ويقول الطباء اليوم إن أمراض القلب هي السبب‬
‫الول للموت في العالم‪ ،‬وسبب هذه المراض هو وجود اضطراب‬
‫في نظام عمل القلب‪ ،‬ومن هنا ندرك أهمية الخشوع في استقرار‬
‫وتنظيم أداء القلب‪.‬‬

‫إن الدراسات تثبت اليوم أن التأمل يعالج الكتئاب والقلق‬
‫والحباط‪ ،‬وهي أمراض العصر التي تنتشر بكثافة اليوم‪ .‬ليس‬
‫هذا فحسب بل وجدوا أن التأمل المنتظم يعطي للنسان ثقة أكثر‬

‫‪141‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ل لمشاكل وهموم الحياة‪ .‬يقول‬
‫بالنفس ويجعله أكثر صبرا وتحم ً‬
‫طمَ ِئنّ ُقلُوبُهُمْ ِبذِكْرِ الّلهِ َألَا ِبذِكْرِ‬
‫تبارك وتعالى‪( :‬اّلذِينَ َآمَنُوا وَ َت ْ‬
‫طمَ ِئنّ الْ ُقلُوبُ) [الرعد‪ .]28 :‬وهكذا إخوتي وأخواتي! إذا‬
‫الّلهِ تَ ْ‬
‫أردتم أن تبعدوا عنكم اضطرابات القلب فعليكم بالخشوع ولو‬
‫للحظات كل يوم‪.‬‬

‫الخشوع وعلقته بالموجات التي يطلقها الدماغ‬

‫لقد وجد العلماء أن دماغ النسان يصدر ترددات كهرطيسية‬
‫باستمرار‪ ،‬ولكن قيمة الترددات تتغير حسب نشاط النسان‪ .‬ففي‬
‫حالة التنبه والنشاط والعمل والتركيز يطلق موجات اسمها "بيتا"‬
‫وهي ذبذبات يتراوح ترددها من ‪ 15‬إلى ‪ 40‬ذبذبة في الثانية‬
‫(هرتز)‪ ،‬وفي حالة السترخاء والتأمل العادي يطلق الدماغ‬
‫موجات "ألفا" ويتراوح ترددها من ‪ 9‬إلى ‪ 14‬ذبذبة في الثانية‪،‬‬
‫أما في حالة النوم والحلم والتأمل العميق فيعمل الدماغ على‬
‫موجات "ثيتا" وهي من ‪ 8-5‬هرتز‪ ،‬وأخيرا وفي حالت النوم‬
‫العميق بل أحلم يطلق الدماغ موجات "دلتا" وقيمتها أقل من ‪4‬‬
‫هرتز‪.‬‬

‫نستطيع أن نستنتج أن النسان كلما كان في حالة خشوع فإن‬
‫الموجات تصبح أقل ذبذبةً‪ ،‬وهذا يريح الدماغ ويقوّيه ويساعد‬
‫على إصلح الخلل الذي أصابه نتيجة مرض أو اضطراب نفسي‬

‫‪142‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫مثلً‪ ،‬لذلك يعتقد بعض الباحثين أن النفعالت ترهق الدماغ‬
‫وبالتالي يقصر العمر‪ ،‬بينما التأمل يريح الدماغ ويطوّل العمر!‬

‫إن أهم موجات يبثها الدماغ هي تلك الموجات ذات التردد المنخفض‪،‬‬
‫والتي تعتبر وسيلة شفائية للجسد بسبب تأثيرها على خليا الجسم‬
‫والنظام المناعي‪ ،‬وبالتالي فإن التأمل وبكلمة أخرى "الخشوع" يعتبر‬
‫وسيلة فعالة لتوليد هذه الموجات والتي تؤثر إيجابيا ً على خليا الدماغ‬
‫وتعيد برمجته وتصحيح الخلل الحاصل في برنامج عمل الدماغ‪ ،‬إن‬
‫ممارسة الخشوع يعتبر بمثابة تهيئة وتنظيم وتقوية لعمل الدماغ‪.‬‬

‫الخشوع يزيد حجم الدماغ‬

‫قام باحثون من كلية هارفارد الطبية حديثا بدراسة التأثير‬
‫المحتمل للتأمل على الدماغ فوجدوا أن حجم دماغ النسان الذي‬
‫ينفق شيئا من وقته على التأمل بانتظام أكبر من حجم دماغ‬

‫‪143‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫النسان العادي الذي لم يعتد التأمل أو الخشوع‪ ،‬ولذلك هناك‬
‫اعتقاد بأن التأمل يزيد من حجم الدماغ أي يزيد من قدرات‬
‫النسان على البداع والحياة السليمة والسعادة‪.‬‬

‫فقد وجدوا أن قشرة الدماغ في مناطق محددة تصبح أكثر سمكا‬
‫بسبب التأمل‪ ،‬وتتجلى أهمية هذه الظاهرة إذا علمنا أن قشرة‬
‫الدماغ تتناقص كلما تقدمنا في السن‪ ،‬وبالتالي يمكن القول‪ :‬إن‬
‫التأمل يطيل العمر أو يبطئ تقدم الهرم!‬

‫كما أظهرت هذه الدراسة (‪William J. Cromie, Harvard‬‬
‫‪ )University‬أنه كلما كانت مدة التأمل أكبر كان التأثير أوضح‬
‫على الدماغ من حيث الحجم واستقرار عمل الدماغ‪ ،‬أي أن هناك‬
‫علقة بين التأمل وحجم وسلمة الدماغ‪ .‬طبعا هذا التأثير على‬
‫الدماغ يحدث بفعل التأمل فقط‪ ،‬ولكن الخشوع يعطي نتائج أكبر‪،‬‬
‫ولكن للسف ل توجد تجارب إسلمية في هذا المجال!‬

‫الخشوع يخفف اللم‬

‫بعد فشل الطب الكيميائي في علج بعض المراض المستعصية‪،‬‬
‫لجأ بعض الباحثين إلى العلج بالتأمل بعدما لحظوا أن التأمل‬
‫المنتظم يساعد على تخفيف الحساس باللم‪ ،‬وكذلك يساعد على‬
‫تقوية جهاز المناعة‪.‬‬

‫‪144‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫وفي دراسة جديدة تبين أن التأمل يعالج اللم المزمنة‪ ،‬فقد قام‬
‫بعض الباحثين بدراسة الدماغ لدى أشخاص طُلب منهم أن‬
‫يغمسوا أيديهم في الماء الساخن جدا‪.‬‬

‫وقد تم رصد نشاط الدماغ نتيجة اللم الذي شعروا به‪ ،‬وبعد ذلك‬
‫تم إعادة التجربة مع أناس تعودوا على التأمل المنتظم‪ ،‬فكان‬
‫الدماغ ل يستجيب لللم‪ ،‬أي أن التأمل سبّب تأثيرا عصبيا منع‬
‫اللم من إثارة الدماغ‪.‬‬

‫وهكذا نستطيع أن نستنتج أن الخشوع يساعد النسان على‬
‫تحمل اللم بل وتخفيفه بدرجة كبيرة‪ .‬وهو أفضل وسيلة لتعلم‬
‫الصبر‪ ،‬وعلج فعال للنفعالت‪ ،‬فإذا كان لديكم مشكلة نفسية‬
‫مهما كان نوعها‪ ،‬فما عليكم إل أن تتأملوا كل يوم بمعجزة من‬
‫معجزات القرآن مثلً‪ ،‬أو تستمعوا ليات من القرآن بشيء من‬
‫التدبر‪ ،‬أي تعيشوا في جو اليات‪ ،‬عندما تسمعون آية عذاب‬
‫تتخيلون نار جهنم وحرّها‪ ،‬وعندما تستمعون لية نعيم تتخيلون‬
‫الجنة وما فيها من نعيم‪ ،‬وهكذا كانت قراءة النبي عليه الصلة‬
‫والسلم للقرآن‪.‬‬

‫‪145‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫يحوي دماغ النسان أكثر من عشرة آلف تريليون وصلة عصبية‪ ،‬وهذه‬
‫الوصلت تصل أكثر من تريليون خلية بعضها ببعض‪ ،‬وتعمل كأعقد جهاز‬
‫على وجه الرض‪ .‬ويقول العلماء إن خليا الدماغ تحتاج للتأمل والتفكر‬
‫دائما ً لتستعيد نشاطها بل لتصبح أكثر فاعلية‪ ،‬وإن الشخاص الذين‬
‫تعودوا على التفكر العميق في الكون مثل ً هو الكثر إبداعاً!! وهنا ندرك‬
‫َ‬ ‫َْ‬
‫ف الل ّي ْ ِ‬
‫ل‬ ‫ختَِل ِ‬ ‫ض وَا ْ‬‫ت َوا َلْر ِ‬ ‫ماوَا ِ‬ ‫س َ‬ ‫ق ال َّ‬ ‫خل ْ َ ِ‬‫ن فِي َ‬ ‫أهمية قوله تعالى‪( :‬إ ِ َّ‬
‫ما وَقُعُودًا َوعَلَى‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫َ‬ ‫والنَّهار َلَيَا ٍ ُ‬
‫ا‬ ‫ي‬
‫َ َ ً‬‫ِ‬ ‫ق‬ ‫ه‬ ‫الل‬ ‫ن‬ ‫رو‬
‫َ َ ُ َ‬ ‫ُ‬ ‫ْك‬ ‫ذ‬‫ي‬ ‫ن‬ ‫ي‬‫ِ‬ ‫ذ‬ ‫ال‬ ‫*‬ ‫ت ِلول ِي اْل َ ِ‬
‫ب‬ ‫ا‬‫ب‬‫ْ‬ ‫ل‬ ‫َ َ ِ‬
‫ت هَذ َا بَاطًِل‬ ‫َ‬ ‫َ‬
‫خلَقْ َ‬
‫ما َ‬ ‫ض َربَّنَا َ‬ ‫ْ‬
‫ت َوالْر ِ‬ ‫ماوا ِ‬‫س َ َ‬ ‫ق ال َّ‬ ‫خل ْ ِ‬
‫ن ِفي َ‬ ‫م وَيَتَفَك ُّرو َ‬‫جنُوبِهِ ْ‬ ‫ُ‬
‫ب النَّارِ) [آل عمران‪.]191-190 :‬‬ ‫ك فَقِنَا عَذ َا َ‬‫حان َ َ‬‫سب ْ َ‬
‫ُ‬

‫الخشوع والعاطفة‬

‫لحظ بعض العلماء عندما أجروا مسحا للدماغ بالرنين‬
‫المغنطيسي الوظيفي ‪ fMRI‬أن النسان الذي يتعود على التأمل‪،‬‬

‫‪146‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫يكون أكثر قدرة على التحكم بعواطفه‪ ،‬وأكثر قدرة على التحكم‬
‫بانفعالته‪ ،‬وبالنتيجة أكثر قدرة على السعادة من غيره!‬

‫بل بيّنت التجارب أن التأمل يساعد على التحكم بالغريزة الجنسية‬
‫لدى الجنسين‪ ،‬كذلك فإن التأمل يؤدي إلى تنظيم عاطفة النسان‬
‫وعدم السراف أو التهور في قراراته‪ ،‬لن التأمل ينشط المناطق‬
‫الحساسة في الدماغ تنشيطا إيجابيا بحيث يزيل التراكمات‬
‫السلبية والخلل الذي أصاب هذه الجزاء بنتيجة الحداث التي مر‬
‫بها النسان‪.‬‬

‫الخشوع لعلج المراض المستعصية‬

‫هناك مراكز خاصة في الغرب تعالج المرضى بالتأمل‪ ،‬ويقولون‬
‫إن التأمل يشفي من بعض المراض التي عجز الطب عنها‪،‬‬
‫ولذلك تجد اليوم إقبالً كبيرا‪ .‬وكلما قرأتُ عن مثل هذه المراكز‬
‫أقول سبحان ال! ألسنا نحن أولى منهم بهذا العلج‪ ،‬لن القرآن‬
‫جعل الخشوع والتأمل والتفكر في خلق ال عبادة عظيمة‪،‬‬
‫خلْقِ‬
‫وانظروا معي كيف مدح ال عبادة المتقين فقال‪ِ( :‬إنّ فِي َ‬
‫سمَاوَاتِ وَا ْلأَرْضِ وَاخْ ِتلَافِ اللّيْلِ وَالنّهَارِ لَآَيَاتٍ ِلأُولِي ا ْل َألْبَابِ *‬
‫ال ّ‬
‫جنُو ِبهِمْ وَ َيتَفَكّرُونَ فِي‬
‫علَى ُ‬
‫اّلذِينَ َيذْكُرُونَ الّلهَ قِيَامًا وَقُعُودًا َو َ‬
‫طلًا سُبْحَا َنكَ فَقِنَا‬
‫خلَ ْقتَ هَذَا بَا ِ‬
‫سمَاوَاتِ وَا ْلأَ ْرضِ َربّنَا مَا َ‬
‫خلْقِ ال ّ‬
‫َ‬
‫عذَابَ النّارِ) [آل عمران‪.]191-190 :‬‬
‫َ‬

‫‪147‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ولذلك يا إخوتي إذا كان لدى أحدكم مرضا مستعصيا أو مزمنا‪،‬‬
‫فما عليه إل أن يجلس كل يوم لمدة ساعة مع معجزة من‬
‫معجزات القرآن في الفلك أو الطب أو الجبال والبحار و غير ذلك‬
‫ويحاول أن يتعمق في خلق ال وفي عظمة هذا القرآن‪ ،‬وهذه‬
‫الطريقة أعالج بها نفسي من بعض المراض وكذلك من أي‬
‫مشكلة نفسية‪ ،‬ولذلك أنصح كل مؤمن أن يلجأ إلى هذه الطريقة‬
‫في العلج‪.‬‬

‫الخشوع والناصية‬

‫وجد العلماء أن ناصية النسان أي الجزء المامي من الدماغ‬
‫تنشط بشكل كبير أثناء التأمل والتفكير العميق والبداعي‪ ،‬هذه‬
‫المنطقة من الدماغ هي مركز القيادة أيضا لدى النسان ومركز‬
‫اتخاذ القرارات المهمة والمصيرية‪ .‬ولهذا الجزء من الدماغ أثر‬
‫كبير على سلوكنا وعواطفنا واستمرار حياتنا‪.‬‬

‫ولذلك نجد أن النبي العظم عليه الصلة والسلم ركّز على هذا‬
‫الجزء في دعائه لربه فكان يقول‪( :‬ناصيتي بيدك) أي يا رب لقد‬
‫أسلمتك ناصيتي وهي مركز القيادة والقرارات والسلوك‪ ،‬وأنت‬
‫توجهها كيف تشاء‪ .‬كذلك فإن أحد أساليب العلج بالقرآن أن‬
‫تضع يدك على منطقة الناصية ثم تقرأ آيات من القرآن بخشوع‬
‫فيكون لها تأثير أكبر‪.‬‬

‫‪148‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫شكل يبين المنطقة المسؤولة عن الكذب والخطأ في الدماغ وهي‬
‫المنطقة المشار إليها باللون الحمر وهي في مقدمة الدماغ أو‬
‫(الناصية) وهي مسؤولة عن اتخاذ القرارات الهامة ومسؤولة عن‬
‫التوجه والسلوك‪ ،‬وهذه المنطقة هي ذاتها المسؤولة عن البداع‬
‫والخشوع عند النسان‪ ،‬وبالتالي يمكن القول إن المؤمن عندما يمارس‬
‫الخشوع في عباداته وفي عمله وفي تفكره وتدبره لكتاب ربه‪ ،‬وحتى‬
‫في علقاته الجتماعية‪ ،‬فإن هذه المنطقة أي الناصية تتنشط وتصبح‬
‫أكثر قدرة على البداع وعلى توجيه الجسد وعلى اتخاذ القرارات‬
‫الصحيحة‪ ،‬وبالتالي على درء الكذب‪ ،‬إذن الخشوع يساعد على‬
‫الصدق!! وهذا ما أشار إليه القرآن في آياته‪ ،‬مثل ً دعاء سيدنا هود عليه‬
‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬
‫ن دَابَّةٍ إ ِ ّل هُوَ آ َ ِ‬
‫خذٌ‬ ‫م ْ‬
‫ما ِ‬ ‫ت عَلَى الل ّهِ َربِّي وََربِّك ُ ْ‬
‫م َ‬ ‫السلم‪( :‬إِن ِّي تَوَك ّل ْ ُ‬
‫يم ) [هود‪.]56 :‬‬ ‫َ‬ ‫صيَتِهَا إ ِ َّ‬
‫ستَقِ ٍ‬
‫م ْ‬ ‫ط ُ‬ ‫صَرا ٍ‬
‫ن َربِّي عَلى ِ‬ ‫بِنَا ِ‬

‫الخشوع والوساوس‬

‫وجد الدكتور ‪ Newberg‬بعد إجراء العديد من التجارب على‬
‫رهبان بوذيين يتأملون كل يوم لمدة ساعة‪ ،‬أن المنطقة المامية‬
‫من دماغهم تتنشط أثناء التأمل‪ ،‬أما المناطق الخلفية من الدماغ‬
‫فل تقوم بأي نشاط يُذكر‪ .‬وتجدر الشارة إلى أن المنطقة‬

‫‪149‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫المسؤولة عن الوساوس موجودة في الجانب الخلفي للدماغ‪،‬‬
‫وبالتالي يمكن الستنتاج بأن التأمل والخشوع يعالج الوسواس‪.‬‬

‫كذلك فإن الحساس بالتوجه المكاني ينخفض عند الذي يمارس‬
‫التأمل‪ ،‬وهذا يقودنا للستنتاج بأن الخشوع يؤدي إلى تخفيف‬
‫الشعور بالبيئة المحيطة وبالتالي فإن أي خلل نفسي سببه البيئة‬
‫(مثل الصدقاء أو الهل أو المجتمع) سوف يزول بتكرار التأمل‪.‬‬
‫كما تبين من بعض الدراسات الحديثة أن التأمل يزيد الذاكرة‬
‫ويقوي النتباه عند النسان‪ ،‬ولذلك فقد يكون هذا السلوب مفيدا‬
‫لولئك الذين يعانون من ضعف الذاكرة‪.‬‬

‫الخشوع والفصام‬

‫عندما درس بعض الباحثين أدمغة لناس أصيبوا بالفصام (‬
‫‪ )schizophrenia‬وجدوا أن الفص المامي للدماغ يكون أصغر‬
‫من الشخص السوي‪ ،‬واستنتجوا الثر الكبير للنشاط الذي يتم في‬
‫هذه المنطقة الحساسة من الدماغ أي منطقة الناصية على مثل‬
‫هذا المرض‪.‬‬

‫ولذلك يمكننا القول إن الخشوع يعالج النفصام في الشخصية‬
‫بشكل أكثر فعالية من أي دواء كيميائي‪ ،‬لن الخشوع والتفكر‬
‫ينشط هذا الجزء بشكل كبير ويعدل الخلل الحاصل فيه‪ .‬إذن‬

‫‪150‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫انفصام في الشخصية يمكن أن يسبب خسارة في خليا الدماغ‬
‫تصل إلى ‪ % 10‬من حجمه‪ ،‬ويمكن تعويض هذه الخسارة بقليل‬
‫من الخشوع كل يوم!‬

‫الخشوع والصلة‬

‫يؤكد القرآن على الدور الكبير للخشوع في المحافظة على‬
‫الصلة‪ ،‬لن كثيرا من المسلمين ل يلتزمون بالصلة على الرغم‬
‫من محاولتهم المتكررة إل أنهم يفشلون في المحافظة عليها‬
‫لنهم فقدوا الخشوع‪ .‬ولذلك يقول تعالى‪( :‬وَاسْتَعِينُوا بِالصّبْرِ‬
‫علَى ا ْلخَاشِعِينَ) [البقرة‪ .]45 :‬وهكذا‬
‫صلَاةِ َوإِنّهَا لَكَبِي َرةٌ ِإلّا َ‬
‫وَال ّ‬
‫يتبين الدور الكبير للخشوع في الصلة‪ ،‬ولذلك ربط القرآن بين‬
‫الصلة والخشوع‪ .‬والعجيب أن القرآن في هذه الية ربط بين‬
‫الصبر والخشوع‪ ،‬وقد وجد العلماء بالفعل أن التأمل يزيد قدرة‬
‫النسان على التحمل والصبر ومواجهة الظروف الصعبة!‬

‫هناك بعض العلماء المريكيين أجروا تجارب على أناس يصلّون‬
‫(على طريقتهم طبعا) فوجدوا أن الصلة لها أثر كبير على علج‬
‫اضطرابات القلب‪ ،‬وعلى استقرار عمل الدماغ‪ .‬ولذلك نجد أن‬
‫القرآن جمع لنا كل الشفاءين "الصلة والخشوع" فقال‪َ ( :‬قدْ أَ ْفلَحَ‬
‫صلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ) [المؤمنون‪.]2-1 :‬‬
‫ا ْلمُ ْؤمِنُونَ * اّلذِينَ هُمْ فِي َ‬

‫‪151‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫كيف نمارس الخشوع في حياتنا اليومية؟‬

‫إنه القرآن! هو الوسيلة الرائعة لممارسة الخشوع ل تعالى‪،‬‬
‫وهنا ينبغي أن نصحح الفكرة السائدة أن الخشوع يكون في‬
‫الصلة فقط أو في قراءة القرآن‪ ،‬والصواب أن الخشوع هو‬
‫منهج يعيشه المؤمن كل لحظة كما كان أنبياء ال يفعلون‪ ،‬فإذا‬
‫تأملنا حياة النبياء عليهم السلم نلحظ أنها مليئة بالخشوع‪ ،‬بل‬
‫كانوا في حالة خشوع دائم‪ ،‬وهذا ما أعانهم على التحمل والصبر‬
‫على الذى والستهزاء وكان هذا الخشوع سببا في استجابة‬
‫دعائهم‪ ،‬ولذلك قال تعالى عنهم‪( :‬إِنّهُمْ كَانُوا ُيسَا ِرعُونَ فِي‬
‫الْخَيْرَاتِ وَ َي ْدعُو َننَا َرغَبًا وَ َرهَبًا وَكَانُوا لَنَا خَاشِعِينَ) [النبياء‪:‬‬
‫‪ .]90‬وتأملوا معي عبارة (وَكَانُوا لَنَا خَاشِعِينَ) فهي توحي بأن‬
‫هؤلء النبياء الكرام كانوا في حالة خشوع دائم‪ ،‬ولذلك لبد أن‬
‫نقتدي بهم في حياتنا‪ ،‬ولكن كيف ذلك؟‬

‫فالمؤمن الحقيقي يكون في حالة خشوع في صلته وعندما‬
‫يتصدق تجده يتفكر في هذه الصدقة وعندما يزور مريضا يفكر‬
‫في أهمية هذه الزيارة فيطلب من ال أن يبعد عنه المراض‪.‬‬
‫وعندما يتعامل مع الناس في بيع وشراء وتجارة يحس بأن ال‬
‫يراقبه ويراه فل يغش ول يكذب ويكون صدوقا ليُحشر يوم‬
‫القيامة مع الصديقين‪.‬‬

‫‪152‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫عندما يتعرض الشاب المؤمن لفتنة أو يكون على وشك أن ينظر‬
‫إلى ما حرم ال‪ ،‬يتذكر على الفور أن ال يراه ول يرضى عن‬
‫ذلك‪ ،‬فيبتعد عن هذه المعصية ابتغاء وجه ال‪ ،‬ويحس وقتها‬
‫بنوع من لذة وحلوة اليمان‪.‬‬

‫عندما يرى المؤمن شيئا يكرهه من زوجته أو العكس ويدرك أن‬
‫ال يأمره أن يعاشرها بالمعروف ول يؤذيها وأن النبي أمره أن‬
‫يستوصي بها خيرا‪ ،‬عند ذلك يبتعد عن إيذائها ويكون أكثر صبرا‬
‫عليها‪ ،‬فهذا هو الخشوع‪.‬‬

‫عندما يتعرض المؤمن لمرض أو لظروف صعبة‪ ،‬أول شيء‬
‫يقوم به هو الدعاء واللجوء إلى ال تعالى‪ .‬ويدرك أن ال تعالى‬
‫هو الذي ينفع ويضر وهو الذي بيده الخير هو الذي يشفي وهو‬
‫الذي يرزق هو الذي بيده مفاتيح الخير كلها‪ ،‬هذا هو الخشوع‬
‫الحقيقي‪...‬‬

‫ولذلك فإن الخشوع هو نتيجة العمل الصالح والدعاء والمسارعة‬
‫في الخيرات‪ ،‬فإذا أردت أن يرزقك ال نعمة الخشوع وأن تكون‬
‫مستجاب الدعوة كما استجاب ال لنبيائه وهو في أصعب‬
‫الظروف‪ ،‬فعليك أن تبحث عن الخيرات وتسارع فيها‪ ،‬ل تنتظر‬
‫حتى يأتي إليك من يحتاج المال لتعطيه‪ ،‬بل اذهب أنت وسارع‬
‫للنفاق‪ ،‬وهكذا‪ .‬وأن تتذكر هذه الية وتحفظها مثل اسمك‬

‫‪153‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫لترددها كل يوم‪ ،‬بل في كل موقف‪( :‬إِنّهُمْ كَانُوا ُيسَا ِرعُونَ فِي‬
‫الْخَيْرَاتِ وَ َي ْدعُو َننَا َرغَبًا وَ َرهَبًا وَكَانُوا لَنَا خَاشِعِينَ) [النبياء‪:‬‬
‫‪.]90‬‬

‫ربما بعد هذه الحقائق نعلم لماذا ألهم ال نبيه وحبيبه محمدا‬
‫صلى ال عليه وسلم قبل البعثة الشريفة أن يذهب إلى غار حراء‬
‫ويخلو بنفسه‪ ،‬ليتأمل في خلق هذا الكون ويتفكر في عظمة‬
‫الخالق تبارك وتعالى‪ ،‬لن هذه المرحلة ضرورية جدا لتعطيه‬
‫القدرة على الصبر والتحمل ليحمل أعباء أعظم رسالة على وجه‬
‫الرض‪.‬‬

‫وربما ندرك أيضا لماذا كانت عبادة الحج تطهر النسان فيرجع‬
‫كيوم ولدته أمه نقيا‪ ،‬لن عبادة الحج قائمة أساسا على التأمل‬
‫والخشوع والتفكر في خلق ال وبخاصة الوقوف بعرفة وهو‬
‫الركن الساسي لعبادة الحج‪ .‬لن رحلة الحج هي فترة للنقاهة‬
‫والعلج بالنسبة للمؤمن إذا عرف كيف يستثمر كل لحظة في‬
‫طاعة ال تعالى‪.‬‬

‫وربما ندرك لماذا كان النبياء أكثر الناس صبرا‪ ،‬لنهم كانوا‬
‫يمارسون عبادة الخشوع في كل شيء‪ ،‬طبعا هذا في الدنيا ولكن‬
‫في الخرة هناك من الجر ما ل عين رأت ول أذن سمعت ول‬
‫خطر على قلب بشر‪ ،‬يقول تعالى‪( :‬وَالْخَاشِعِينَ وَا ْلخَاشِعَاتِ‪)...‬‬

‫‪154‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫عدّ الّلهُ لَهُمْ مَغْفِ َرةً وََأجْرًا‬
‫ماذا أعد ال لهم؟ يقول تعالى‪َ( :‬أ َ‬
‫عظِيمًا) [الحزاب‪.]35 :‬‬
‫َ‬

‫العلج بالدعاء النبوي الشريف‬

‫الدع ية النبو ية كثيرة‪ ،‬و قد ث بت أن ها تش في بإذن ال‪ ،‬و من أ هم‬
‫الدع ية‪( :‬الل هم أذ هب الباس‪ ،‬رب الناس‪ ،‬ا شف أ نت الشا في‪ ،‬ل‬
‫شفاء إل شفاؤك‪ ،‬شفاء ل يغادر سمممقما)‪ ،‬وتكرره ثلث مرات‪.‬‬
‫وتضع يدك على مكان اللم وتقول‪( :‬بسم ال) ‪ 3‬مرات ثم تقول‪:‬‬
‫(أعوذ بال وقدرته من شر ما أجد وأحاذِر) تكررها ‪ 7‬مرات‪.‬‬

‫ف قد صح عن ال نبي صلى ال عل يه و سلم أ نه قال‪( :‬الدعاء مخ‬
‫العبادة) هذا حديث صحيح لسيد البشر عليه الصلة والسلم يؤكد‬
‫فيها على أهمية الدعاء ل تعالى‪ .‬فماذا يخبرنا العلم الحديث؟‬

‫لقمد ثبمت تأثيمر الدعاء ل تعالى واللجوء إليمه‪ ،‬ففمي علم النفمس‬
‫نجد أن أفضل وأهم علج لكثير من الضطرابات النفسية أن يلوذ‬
‫المريمض بشخمص يثمق بمه‪ ،‬هذه الثقمة لهما دور يتجاوز نصمف‬
‫الشفاء!‬

‫وعندمما يلتجمأ المؤممن إلى خالقمه ورازقمه عمز وجمل فإن كمل‬
‫المراض النفسمية الموجودة فيمه تزول‪ .‬إذن عبادة الدعاء همي‬

‫‪155‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫علج وشفاء لمراض النفممس‪ ،‬وبالتالي هممي علج لمراض‬
‫الجسد لن كثيرا من المراض الجسدية ذات منشأ نفسي‪.‬‬

‫إن أف ضل إحساس تح صل عل يه من الدعاء هو الح ساس بالقوة‬
‫لنك عندما تدعو ال وأنت موقن بالجابة فهذا سيعيد لك المل‬
‫كنتم محبطا‪ ،‬وسموف تزول كمل الضطرابات التمي تعانمي‬
‫َ‬ ‫مهمما‬
‫من ها‪ ،‬إذ أن هذه الضطرابات سببها فقدان ال مل‪ ،‬فك يف إذا كان‬
‫أملك وقوتك هو ال تعالى رب العالمين؟‬

‫غ فر له ما تقدم من ذن به و ما‬
‫لماذا كان ال نبي يد عو ر به و قد ُ‬
‫تأخر؟‬

‫لقد كان النبي العظم صلى ال عليه وسلم كثير الدعاء حتى ل‬
‫تممر لحظمة إل ويدعمو ربمه‪ ،‬والحقيقمة إن الذي يتعممق فمي حياة‬
‫الم صطفى عل يه ال صلة وال سلم يل حظ أشياء عجي بة‪ .‬ف قد كان‬
‫أكثمر دعائه‪( :‬اللهمم قنمي عذابمك يوم تبعمث عبادك) هذا همو حال‬
‫خير البشر وأعظم الخلق‪ ،‬يطلب من ربه أن ينجيه من عذاب يوم‬
‫القيامة!!!‬

‫هذا الدعاء يما أحبتمي ليمس مجرد كلمات‪ ،‬بمل له معانمي كثيرة‪،‬‬
‫وكأن الرسول يذكر نفسه في كل لحظة بيوم القيامة وعذاب ال‪،‬‬
‫كأ نه يشا هد الج نة والنار في كل لح ظة‪ ،‬في ستعيذ بال من شر‬

‫‪156‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫جهنم ويسأل ال الجنة‪ ،‬وكأنه أيضا يطلب من ربه أن ينجيه من‬
‫أي نوع من أنواع العذاب‪ ،‬ونتساءل‪ :‬هل المرض نوع من أنواع‬
‫العذاب؟‬

‫هنالك دعاء عظيم يسبب لك السعادة المطلقة في الدنيا والخرة‪،‬‬
‫ويصمرف عذاب المرض فمي الدنيما والخرة‪ ،‬وهمو‪( :‬اللهمم إنمي‬
‫أسمألك العافيمة والمعافاة الدائممة فمي الدنيما والخرة) فإذا دعوت‬
‫م‬
‫بهذا الدعاء كمل يوم فإن النمبي الكريمم يقول لك‪ :‬فإذا أُعطيت َ‬
‫م [رواه‬
‫العافيمة فمي الدنيما وأُعطيتَهما فمي الخرة فقمد أفلحت َ‬
‫الترمذي]!!‬

‫فهذا دعاء عظيمم ممن أجمل صمرف المراض وإبعادهما والتمتمع‬
‫ّبتم هذا الدعاء حيمث أدعمو بمه كمل يوم مرارا‬
‫بالعافيمة‪ ،‬وقمد جر ُ‬
‫وتكرارا ووجدتُ أن الحالة النفسية والصحية تتحسن بشكل كبير‪.‬‬
‫ولذلك أن صح كل أخ وأ خت أن يد عو بهذا الدعاء ويكرره ل ما له‬
‫من تأثير مذهل على صحة النسان‪.‬‬

‫علج للمشاكل الصحية والقتصادية‬

‫كلمات قليلة كان يقول عنهما رسمول ال صملى ال عليمه وسملم‪:‬‬
‫فإن هؤلء تج مع لك خ ير الدن يا والخرة‪ ،‬ف ما هي هذه الكلمات؟‬

‫‪157‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫إن ها‪( :‬الل هم اغ فر لي‪ ،‬وارحم ني‪ ،‬واهد ني‪ ،‬وعاف ني‪ ،‬وارزق ني)‬
‫[رواه مسلم]‪ .‬انظروا معي كم تحوي هذه الكلمات من فوائد‪:‬‬

‫‪ -1‬المغفرة‪ :‬وهذه أول خطوة قبممل اسممتجابة الدعاء‪ ،‬لن ال‬
‫تعالى يريد أن تصلح العلقة معه عز وجل‪ ،‬وتتوب إليه وترجع‬
‫عن ذنوبك ليغفر لك أولً ثم تبدأ الخطوة الثانية‪.‬‬

‫‪ -2‬الرحمة‪ :‬وهي أعظم نعمة يمن ال بها علينا أن يرحمنا في‬
‫حياتنا وفي أولدنا‪ ،‬فيصرف عنا الوبئة والمراض‪ ،‬ويسخر لنا‬
‫الخيرات‪ ،‬وأهم شيء أل يعذبنا في الدنيا والخرة‪.‬‬

‫‪ -3‬الهداية‪ :‬هل هناك أجمل من أن يهديك ال في كل شأنك؟ فإذا‬
‫درست مادة لتنجح فيها سخر لك ال أسباب الهداية للنجاح‪ ،‬وإذا‬
‫زرت طمبيبا للعلج سمخر ال لك الطمبيب المناسمب وهداك للدواء‬
‫المناسمب للشفاء‪ ،‬وإذا خطبمت امرأة هيّأم ال لك أسمباب الهدايمة‬
‫إلى زوجمة صمالحة تعينمك على خيري الدنيما والخرة‪ ...‬وهكذا‬
‫الهدا ية في تجار تك و في تعاملك و في مشاكلك يهد يك ال لل حل‬
‫المناسب‪...‬‬

‫‪ -4‬العافيمة‪ :‬وهمي أن يعافيمك ال فمي بدنمك وفمي صمحتك وفمي‬
‫عقلك و في حال تك النف سية و في أفكارك فل يد خل في ها الشيطان‪،‬‬

‫‪158‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ويعافيك في من كل شر من المحتمل أن يصيبك‪ ،‬ويعافيك من شر‬
‫الحوادث والضرار وغير ذلك‪ ،‬وكل هذا ببركة هذا الدعاء‪.‬‬

‫‪ -5‬الرزق‪ :‬أن يرز قك ال من ح يث ل تحت سب‪ ،‬في سخر ال لك‬
‫أسباب الرزق وأسباب المعيشة الطيبة‪ ،‬ويسخر لك المال الحلل‪،‬‬
‫ويهيمء لك المنزل المبارك ويرزقمك أولدا صمالحين‪ ،‬ويرزقمك‬
‫زوجة صالحة تكون سببا في دخولك الجنة إن شاء ال‪.‬‬

‫علج الحباط والكتئاب بدعاء واحد‬

‫يؤكد علماء الن فس والطباء أن مع ظم المراض النف سية وحالت‬
‫النتحار وأمراض الكتئاب والحباط خ صوصا إن ما تعود أ سبابها‬
‫لشيمء واحمد وهمو عدم الرضما عمن الواقمع والظروف المحيطمة‬
‫وعدم الرضما عمن النفمس‪ .‬والعلج سمهل يما أحبتمي‪ ،‬فقمد علمنما‬
‫النمبي الكريمم دعاءً عظيما‪ ،‬أل وهمو‪( :‬رضيمت بال تعالى ربا‪،‬‬
‫وبالسلم دينا‪ ،‬وبمحمد صلى ال عليه وسلم نبيّا) [رواه أحمد]‪.‬‬
‫فمن قال هذا الدعاء ثلثا حين يصبح وثلثا حين يمسي كان حقا‬
‫على ال أن يرض يه يوم القيا مة!! يا ل ها من كلمات قليلة ول كن‬
‫نتيجتهما كمبيرة جدا‪ ،‬أل تحمب أخمي القارئ أن يرضيمك ال يوم‬
‫القيامة؟‬

‫‪159‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫وربمما نعجمب ممن اكتشافات علماء النفمس اليوم عندمما يقولون‬
‫بأن العلج الفعال لمئات المراض النفسمية أن تجعمل المريمض‬
‫يحس بالرضا عن الشياء التي تحيط به!‬

‫هذا الدعاء كن تُ أقوله مباشرة عند ما أتعرض لمو قف صعب ف يه‬
‫نوع من الحباط‪ ،‬وبخا صة في بدا ية رحل تي مع القرآن عند ما‬
‫كنتم أواجمه عالما "تقليديا" لسمتشيره فمي اكتشاف جديمد ممن‬
‫ُ‬
‫القرآن منّ ال به عليّ كما في موضوع العجاز الرقمي‪ ،‬فأجده‬
‫يقول ق بل أن يقرأ الب حث‪ :‬لماذا ل تب حث عن ع مل آ خر؟ فكن تُ‬
‫أدعمو بهذا الدعاء فأحمس بحلوة اليمان‪ ،‬وأقول لبمد أن يسمخر‬
‫ال لهذا العلم من ينشره إذا كان فيه الخير والنفع‪ ،‬وسبحان ال!‬
‫كنتم‬
‫ُ‬ ‫تُفتمح أبواب كثيرة أماممي لدرجمة أننمي أفرح كثيرا بعمد أن‬
‫"محبطا" لول هذا الدعاء وغيره‪.‬‬

‫العلج الوقائي لكل شر‬

‫هنالك دعاء م هم جدا وأذ كر أن ني م نذ أن تعلم ته لم أتر كه أبدا‪،‬‬
‫وكان هذا الدعاء سمببا فمي دفمع الكثيمر ممن الضرر عنمي‪ .‬هذا‬
‫الدعاء هو‪( :‬ب سم ال الذي ل يضرّ مع ا سمه شيءٌ في الرض‬
‫ول فمي السمماء وهمو السمميع العليمم) [رواه ابمن ماجمة]‪ .‬وكان‬

‫‪160‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫النبي الكريم يقول عن هذا الدعاء‪ :‬من قاله ثلثا إذا أصبح وثلثا‬
‫إذا أمسى لم يضره شيء!!‬

‫قمتم بتجربمة بسميطة وهمي أننمي سمألتُ مئات الناس مممن‬
‫ُ‬ ‫وقمد‬
‫تعرضوا لمشاكل وأخطار وحوادث‪ ،‬وقلتُ لهم‪ :‬هل قال أحدكم هذا‬
‫الدعاء أي (بسمم ال الذي ل يضرّ ممع اسممه شيءٌ فمي الرض‬
‫ول فمي السمماء وهمو السمميع العليمم) وصمدّقوني لم أجمد واحدا‬
‫قالها من بين هؤلء جميعا‪.‬‬

‫من هنا نؤكد أن هذا الدعاء مناسب جدا فل نتركه أبدا‪ ،‬فإذا كان‬
‫حمبيب ال وهمو الذي يعيمش فمي رعايمة ال وحفظمه وال قمد‬
‫عصممه وأيده بنصمره والملئكمة تحفّهم وال معمه فمي كمل لحظمة‬
‫وعلى الرغم من ذلك كان ل يترك هذا الدعاء‪ ،‬فما بالنا نحن؟‬

‫العلج بالصلة على النبي‬

‫وهذه طريقة أخرى للعلج أيضا أن تصلي على النبي الكريم كلما‬
‫خ طر ببالك‪ ،‬وأن ت صلي عل يه بن ية الشفاء‪ ،‬وتكرر ال صلة عل يه‬
‫و ستجد حلوة فمي قلبمك ل يمكمن أن ي صفها إل ممن ذاقهما‪ ،‬هذه‬
‫ال صلة تجعلك قريبا من ال نبي عل يه ال صلة وال سلم في الدن يا‬
‫والخرة‪ ،‬فهمل هنالك أجممل ممن أن يكون الرسمول الكريمم عليمه‬
‫الصملة والسملم شفيعا لك يوم القياممة عندمما يتخلى عنمك حتمى‬

‫‪161‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫أقرب الناس إليك؟ إنها كلمات بسيطة وبسيطة جدا لن تأخذ منك‬
‫أكثمر ممن ربمع دقيقمة! ولكمن نتيجتهما أن الرسمول عليمه الصملة‬
‫والسلم سيكون قريبا منك يوم القيامة ويشفع لك‪ .‬وهو أن تقول‬
‫صباحا (‪ )10‬مرات‪ ،‬ومساءً (‪ )10‬مرات‪( :‬اللهم صلّ على سيدنا‬
‫محمد) وقد كان النبي العظم يقول‪( :‬من صلى عل يّ حين يصبح‬
‫عشرا وحيمن يمسمي عشرا أدركتمه شفاعتمي يوم القياممة) [رواه‬
‫الطبراني]‪.‬‬

‫الصلة على النبي من أجمل أساليب العلج‪ ،‬وهي أن تصلي على‬
‫سميدنا محممد كمل يوم صمباحا ومسماءً مئة مرة‪ ،‬أو أكثمر‪ ،‬وهذه‬
‫ال صلة مفيدة جدا في حالت أمراض القلب والرئت ين‪ ،‬والمراض‬
‫الداخل ية بش كل عام‪ ،‬وكذلك أمراض القلق الخوف ولعلج التردد‪،‬‬
‫وتمنحك الحساس بالرضا‪ ،‬وال تعالى أعلم‪.‬‬

‫علج للهم والحزن والضيق‬

‫لقد كان الرسول العظم يدعو بالقرآن‪ ،‬ففي كتاب ال تعلى آيات‬
‫محددة لمراض محددة‪ ،‬و من ب ين هذه اليات آ ية عظي مة ل زال‬
‫النبي الكريم يرددها كلما تعرض لي همّ أو كرب أو ضيق‪ ،‬وكان‬
‫يقول عنها‪ :‬من قالها حين يصبح وحين يمسي سبع مرات‪ ،‬كفاه‬
‫ال ما أهمّه من أ مر الدن يا والخرة‪ ،‬إن ها‪( :‬ح سبي ال ل إله إل‬
‫هو عليه توكلتُ وهو ربّ العرش العظيم) [التوبة‪.]129 :‬‬

‫‪162‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫فأنت عندما تدعو بهذه الية إنما تعطي معلومة أو أمرا لدماغك‬
‫أن يل جأ إلى ال ف هو يكف يه‪ ،‬وكأن هذه ال ية تذكرك بأن همو مك‬
‫مهما كانت عظيمة فال أعظم (وهو ربّ العرش العظيم) ومهما‬
‫تعر ضت لمشا كل وموا قف صعبة في حيا تك‪ ،‬فإن ال يكف يك هذه‬
‫الهموم فهو حسبك أي يكفيك ل حاجة لتلجأ معه إلى أي مخلوق‪:‬‬
‫(حسبي ال) أي‪ :‬ال يكفيني‪ ،‬أخي القارئ جرّب هذا الدعاء سبع‬
‫مرات صباحا ومساءً‪ ،‬وانظر كيف ستتغير المور إن شاء ال‪.‬‬

‫علج للمشاكل القتصادية‬

‫وهذا دعاء عظ يم إذا حفظ ته وكرر ته با ستمرار وبأي عدد تشاء‬
‫فإن ال صادق الم صدوق عل يه ال صلة وال سلم يؤ كد لك أ نه‪ :‬لو‬
‫كان عل يك م ثل ج بل دينا أدّاه ال ع نك!!!! والدعاء هو‪( :‬الل هم‬
‫اكفِنمي بحللك عمن حراممك‪ ،‬وأغننمي بفضلك عمّنم سمواك)‪ ،‬فمما‬
‫أحوج نا لم ثل هذا الدعاء وبخا صة في ع صرنا هذا‪ ،‬ح يث الغلء‬
‫وارتفاع السمعار وقلة الموال‪ ،‬إن هذا الدعاء سمييسر لك الرزق‬
‫الحلل وهذا أ هم ش يء‪ ،‬ف ما فائدة الموال إذا كا نت تجلب علي نا‬
‫غضب ال؟‬

‫لذلك انظروا معمي كيمف ركّزم النمبي فمي دعائه أول شيمء على‬
‫الحلل‪( :‬اللهمم اكفِنمي بحللك) ثمم على الغنمى (وأغننمي بفضلك)‬
‫فكأن ما ير يد أن ي بث لك ر سالة‪ :‬إذا كن تَ تأ كل مالً حراما فأ سرع‬

‫‪163‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫وابتعمد عنمه والجمأ إلى ال ليرزقمك الرزق الحلل‪ ،‬فمتمى أصمبح‬
‫رزقك حللً أغناك ال بعد ذلك من فضله‪.‬‬

‫العلج بدعاء النوم‬

‫ل قد علم نا ر سول ال صلى ال عل يه و سلم كل ش يء في حيات نا‬
‫اليوم ية‪ .‬وع ند النوم هنالك وضع ية ي جب على المؤ من أن يتق يد‬
‫بها‪ ،‬وهي أن ينام على جنبه اليمن‪.‬‬

‫يقول الر سول الع ظم عل يه ال صلة وال سلم‪( :‬إذا أت يت مضج عك‬
‫فتو ضأ وضوءك لل صلة ثم اضط جع على ش قك الي من ثم قل‪:‬‬
‫اللهمم أسملمت وجهمي إليمك وفوضمت أمري إليمك وألجأت ظهري‬
‫إليمك رغبمة ورهبمة إليمك ل ملجمأ ول منجما منمك إل إليمك آمنمت‬
‫بكتا بك الذي أنزلت وبنبيّك الذي أرسلت فإن مت من ليل تك فأنت‬
‫على الفطرة واجعلهن آخر ما تتكلم به) [رواه البخاري ومسلم]‪.‬‬

‫في هذا الحديث عدة معجزات كشفت عنها البحاث العلمية حديثا‬
‫علميا ونفسيا‪:‬‬

‫‪1‬م هنالك فوائد عظيمة للوضوء!‬

‫فكما نعلم عندما يأوي النسان إلى فراشه للنوم فإنه سيبقى عدة‬
‫سماعات نائما‪ ،‬وهذه الفترة مناسمبة لنموّ وتكاثمر مختلف أنواع‬

‫‪164‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫الجراثيمم التمي علقمت فمي جسممه خلل اليوم‪ .‬لذلك فإن الوضوء‬
‫يقوم بتنظيف معظم هذه الجراثيم‪.‬‬

‫إن مضمضة الفم أثناء الوضوء تخلص الفم من مليين الجراثيم‬
‫الموجودة فيمه‪ ،‬والتمي لو تركمت لزاد عددهما أضعافا خلل فترة‬
‫النوم‪ .‬كمما أن تنظيمف النمف باسمتنشاق الماء يخلصمه ممن عدد‬
‫كبير من الغبار والجراثيم العالقة به‪ .‬كما أن غسل الوجه واليدين‬
‫فمي عمليمة الوضوء يزيمل معظمم الغبار والجراثيمم العالقمة على‬
‫الجسد والتي تعيق عمل خليا الجلد وتسدّ مساماته‪ .‬إذن نظا فة‬
‫الج سم ق بل النوم ضرور ية للوقا ية من العد يد من أمراض ال فم‬
‫والنف والجلد وغيرها‪.‬‬

‫‪ 2‬م ما هي فائدة الضطجاع أو النوم على الشق اليمن (الجانب‬
‫اليمن للجسم)؟‬

‫إن النوم على الجنب اليمن يخفف ضغط الرئة على القلب‪ ،‬فكما‬
‫نعلم يقمع القلب على الجانمب اليسمر وإذا نام النسمان على هذا‬
‫الجا نب الي سر فإ نه ي سبب ض غط الرئة عل يه ويع يق عمله‪ .‬أ ما‬
‫الك بد الذي ي قع على الجا نب الي من ي ستقر عمله ع ند النوم على‬
‫الجنب اليمن وتستقر عليه المعدة براحة مما يسهل عمل المعدة‬
‫وهضم ما بقي فيها من الطعام‪.‬‬

‫‪165‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫‪3‬م في هذا الحديث إعجاز نفسي أيضا!‬

‫فك ما نعلم عندما يذهب النسان للنوم يكون مح ّملً بأعباء نف سية‬
‫طيلة يومه كل هذه الحداث سوف تتفاعل عند نومه وقد تسبب‬
‫له أحلما مزعجمة أو عدم اسمتقرار فمي النوم‪ .‬لذلك جاء الهدي‬
‫النبوي ليأمر نا بتفر يغ الشحنات النف سية المزع جة ق بل النوم من‬
‫خلل اللتجاء إلى ال تعالى والعتراف بتسليم المر ل تعالى‪.‬‬

‫من مختلف‬
‫من مم‬
‫مه يخلّص المؤمم‬
‫من بم‬
‫مع اليقيم‬
‫إن هذا الدعاء مم‬
‫الضطرابات النفسمية الناتجمة عمن حياتمه اليوميمة‪ .‬وتأممل معمي‬
‫قوله عل يه ال صلة وال سلم‪( :‬وفو ضت أمري إل يك)‪ ،‬إ نه ت صريح‬
‫ممن المؤممن واعتراف بتفويمض كمل أمره وهموممه ومشاكله‬
‫ومصاعبه إلى ال تعالى‪.‬‬

‫إن بقاء هذه الهموم النفسمية قمد يؤدي إلى تراكمهما وتفاقمهما‬
‫وتحول ها إلى أمراض نف سية‪ .‬وهذا ما نجده ع ند غ ير المؤمن ين‬
‫الذي يعانون من القلق والكتئاب ومختلف النفعالت النفسية‪.‬‬

‫ومممع هذا الدعاء ل داعممي للقلق لن ال تعالى سمميتولى حلّ‬
‫الصمعوبات التمي تعترض المؤممن‪ ،‬ول داعمي للكتئاب لن رب‬
‫العالم ين سبحانه سيعالج الشياء ال تي ل ير ضى عن ها المؤ من‬
‫ويجعله راضيا قانعا بما قسم له ال من الرزق والقدر‪.‬‬

‫‪166‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ول داعمي للخوف لن اللتجاء والحتماء بال تعالى همو أفضمل‬
‫وسميلة لعلج الخوف‪ ،‬فكيمف يخاف المؤممن وال معمه؟ إذن فمي‬
‫هذا الحديممث النبوي الشريممف علج لمراض القلب الماديممة‬
‫والنف سية‪ .‬ف هل نط بق هذا الشفاء النبوي الذي ل ي ستغرق سوى‬
‫ب ضع دقائق كل ليلة؟ و هل هنالك أجمل من أن تكون حيات نا م ثل‬
‫حياة خير البشر عليه الصلة والسلم؟‬

‫نتائج البحث‬

‫‪ -1‬من خلل الحقائق العلمية التي رأيناها في هذا البحث نجد أن‬
‫العلج بالقرآن هو علج يعت مد على أ ساس عل مي‪ ،‬ولذلك يم كن‬
‫للطباء البدء بدرا سة هذا النوع من أنواع العلج درا سة علم ية‬
‫وسوف يخرجون بنتائج مبهرة‪.‬‬

‫‪ -2‬ل يكفمي أن نقول إن الغرب اكتشمف حقائق علميمة حول‬
‫العلج بالصموت أو غيمر ذلك ممن وسمائل العلج البديلة‪ ،‬إنمما‬
‫ينبغمي علينما ونحمن أصمحاب أعظمم كتاب على الطلق وهمو‬
‫القرآن‪ ،‬أن نقوم بالعديد من التجارب على تأثير آيات محددة من‬
‫القرآن على خليما الجسمم بمختلف أنواعهما‪ ،‬وتقديمم نتائج هذه‬
‫الدراسمة للعالم الغربمي‪ ،‬لتكون وسميلة لثبات إعجاز القرآن فمي‬
‫الشفاء‪ ،‬وتقديمم البراهيمن الماديمة على القوة الشفائيمة ليات‬

‫‪167‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫القرآن والرقية الشرعية‪.‬‬

‫ف قد أث بت علماؤ نا إعجاز القرآن في علوم الفلك والبحار والجبال‬
‫مبرهنوا على معجزة‬
‫مم أن يم‬
‫مر ذلك‪ ،‬واليوم عليهم‬
‫والرض وغيم‬
‫الشفاء بالقرآن‪ ،‬وإننمي على يقيمن بأن التجارب التمي تحقمق هذا‬
‫البرهان همي تجارب بسميطة وغيمر مكلفمة‪ ،‬فقمط تحتاج إلى ممن‬
‫يتبنى هذه التجارب‪ ،‬وسوف نبهر العالم بإذن ال تعالى‪.‬‬

‫‪ -3‬ل يجوز ل حد ب عد هذه الحقائق أن ين كر أ ثر القرآن في‬
‫علج المراض‪ ،‬فالغرب الملحمد يعترف بقدرة بعمض الصموات‬
‫على علج المراض المسممتعصية‪ ،‬وهنالك معاهممد وأكاديميات‬
‫تدرس هذا العلم وتوثقمه وهنالك عشرات اللف ممن المعالجيمن‬
‫بالصموت وذهمب إليهمم ملييمن البشمر‪ .‬وأسملوبهم فمي العلج ل‬
‫يتجاوز أصموات الموسميقى أو النقمر فمي وعاء أو دحرجمة كرات‬
‫زجاجيمة‪ ،‬ول نجمد ممن علماء الغرب ممن ينكمر عليهمم هذه‬
‫الساليب‪ ،‬فهل من المنطقي أن ننكر العلج بكلم ال تعالى‪ ،‬وهو‬
‫أعظم كلم على الطلق؟!!‬

‫‪ -4‬يؤكمد كثيمر ممن المعالجيمن والباحثيمن الغربييمن أن صموت‬
‫الن سان لد يه قدرة أ كبر من أي صوت آ خر على الشفاء‪ ،‬وهذا‬
‫بنتيجمة تجارب عمليمة قاموا بهما‪ ،‬حيمث أثبتوا أنمه لكمل صموت‬

‫‪168‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ملمح ومميزات تعكس نشاط الدماغ لديه‪ ،‬وأن لكل إنسان صوت‬
‫يختلف عن ال خر‪ ،‬و من ه نا ندرك أهم ية تح سين ال صوت في‬
‫الرق ية‪ ،‬وأهم ية ح فظ القرآن لن حا فظ القرآن سوف يكون في‬
‫صمموته قدرة أكممبر على الشفاء بإذن ال تعالى‪ ،‬وندرك أيضا‬
‫التقوى وإخلص النية ل تعالى‪.‬‬

‫‪ -5‬من خلل الحقائق السابقة يمكن أن نستنتج أنه ل يوجد‬
‫صوتين متشابهين أبدا من الصوات البشرية‪ ،‬فالصوت الذي‬
‫نتكلم به يحمل مع اهتزازاته معلومات عن حالتنا النفسية‬
‫ومعلومات عن حالة خليا الدماغ‪ ،‬لذلك تجد أن للمعالج أثر في‬
‫الشفاء‪ ،‬فقد يقوم شخصين بتلوة اليات ذاتها ولكنك تجد أن‬
‫الشفاء يحصل بسبب أحدهما‪ ،‬وذلك يعود إلى أن كثرة قراءة‬
‫القرآن والستماع إليه بالضافة إلى التقوى كلها تحدث تأثيرا‬
‫على خليا الدماغ يظهر هذا التأثير على صوت المقرئ‪ ،‬فتجد أن‬
‫هذا الصوت محمّل باهتزازات لها القدرة أكثر على الشفاء‪ ،‬وال‬
‫تعالى أعلم‪ .‬ويؤكد الباحثون اليوم أن الصوت يوصل اهتزازات‬
‫إلى الخرين تعبر عن أنفسنا‪ ،‬والهتزازات الصوتية التي نطلقها‬
‫تكون متأثرة بجميع الحداث التي مرت معنا‪ ،‬ولذلك فإن الصوت‬
‫الذي نتكلم به يؤثر على كل ما حولنا‪.‬‬

‫‪ -6‬بنتيجة هذا البحث يمكن أن نؤكد أن القرآن فيه قوة شفائية‬

‫‪169‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫تؤثمر فمي جميمع المراض‪ ،‬وأنمه يوجمد لكمل مرض آيات محددة‬
‫يتناسمب معناهما ممع هذا المرض‪ ،‬وأن الشفاء بالقرآن ل يقتصمر‬
‫مدية‬
‫مل هنالك شفاء للمراض الجسم‬
‫مية‪ ،‬بم‬
‫على المراض النفسم‬
‫كالسرطان وغيره‪.‬‬

‫‪ -7‬يؤكد الباحثون بنتيجة تجاربهم أن صوت المريض لديه قدرة‬
‫كبيرة على شفائه‪ ،‬فيما لو استخدم الكلمات الصحيحة التي ينبغي‬
‫عليمه أن يرددهما لفترة محددة‪ ،‬وممن هنما ندرك أهميمة الرقيمة‬
‫الذاتيمة‪ ،‬أي أن يرقمي النسمان نفسمه‪ ،‬ويقرأ آيات الشفاء على‬
‫نفسمه فتكون النتائج مذهلة فمي هذه الحالة‪ .‬لن قراءة الكلمات‬
‫هي نتاج عمليات معقدة يقوم بها الدماغ‪ ،‬فإذا ما أُضيف لها النية‬
‫بالشفاء وتركيز التفكير أثناء القراءة على المريض‪ ،‬وتصور بأن‬
‫ممم شفاؤه بإذن ال تعالى‪ ،‬فإن الترددات أو‬
‫ممض يتم‬
‫هذا المريم‬
‫الموجات ال صوتية سوف تكون أ شد تأثيرا لن ها ستكون محمّلة‬
‫بمعلومات إضافية‪.‬‬

‫أي أن قراءة القرآن إذا كانممت بنيممة الشفاء‪ ،‬وإذا كان معهمما‬
‫الخلص موجودا والتوجمه الصمادق إلى ال تعالى‪ ،‬فإن الرقيمة‬
‫سمتكون أكثمر تأثيرا‪ ،‬وهمو مما يؤكده عدد كمبير ممن المعالجيمن‬
‫بالقرآن الكريم والدعية الصحيحة‪.‬‬

‫‪170‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫الخاتمة‬

‫للكلمات قوة تأثير كبيرة جدا‪ ،‬ففي عالم الخلق نجد أن ال تعالى‬
‫إذا أراد شيئا فإنما يقول له ( ُكنْ) فيكون‪ ،‬ولذلك فقد أودع ال في‬
‫كلمه قوة تأثير كبيرة تؤثر في كل شيء ومنها المراض‬
‫فتشفيها بإذن ال تبارك وتعالى‪.‬‬

‫وفي ظل التطور الصناعي والتكنولوجي وبسبب ضغوط هذه‬
‫الشياء وبسبب السفر ومتابعة الخبار والصوات الضارة بالذن‬
‫مثل الغاني ‪ ...‬كل ذلك يؤثر سلبيا على عمل الخليا‪ ،‬ولذلك‬
‫فإن تلوة القرآن تزيل هذه التراكمات وتعيد بناء النظام البرمجي‬
‫للخلية‪.‬‬

‫وبعبارة أخرى‪ :‬إن اليات القرآنية تعتبر بمثابة "فرمتة" للدماغ‬
‫وإعادة تخزين البرامج الصحيحة! أي العودة إلى الفطرة التي‬
‫فطر ال الناس عليها‪.‬‬

‫يقوم بعض المعالجين بالصوت في دول الغرب باستخدام أصوات‬
‫الموسيقى أو الصوات الطبيعية مثل خرير المياه أم حفيف‬
‫الشجار أو أصوات الغابة وغير ذلك‪ ،‬والسبب في استخدامهم‬
‫لهذه الصوات هو أنه ليس لديهم مرجع أو شيء مقدس‬
‫يعتمدون عليه‪ ،‬لنهم يعودون دائما إلى الطبيعة‪.‬‬

‫‪171‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫ولكن الحقيقة التي يقرها جميع المعالجين بالصوت هي أن صوت‬
‫النسان هو الصوت الكثر قدرة على التأثير والشفاء!! ولكنهم‬
‫يجهلون الكلمات التي ينبغي ترديدها حتى يحصل الشفاء‪ ،‬لنهم‬
‫كما قلنا يؤمنون بالطبيعة فقط‪.‬‬

‫وعلى الرغم من استخدامهم لهذه الصوات فإنهم يحصلون على‬
‫نتائج كبيرة‪ ،‬فكيف لو لجأنا إلى صوت القرآن الذي جعله ال‬
‫شفاء ورحمة لكل من أحبّ هذا القرآن؟‬

‫لذلك ينبغي علينا أن نتنبّه إلى أهمية هذا العلم –علم العلج‬
‫بالقرآن‪ -‬وأن نبدأ بوضع خطة لتوثيق هذا العلم وتبني إجراء‬
‫تجارب علمية وفق مقاييس البحث العلمي‪ ،‬وقد يكون هذا البحث‬
‫خطوة مهمة على هذا الطريق‪ ،‬والذي نرجو أن يكون من ثمراته‬
‫نتائج عملية تعود بالخير على المسلمين‪ ،‬فما أحوجنا في عصر‬
‫كهذا إلى التمسك بكتاب ال تعالى ليكون لنا نورا وهدى وشفاء‬
‫وقوة‪.‬‬

‫كلمة أخيرة‬

‫‪172‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫إخوتمي وأخواتمي‪ :‬أسماليب الشفاء ل حصمر لهما‪ ،‬وكلهما وسمائل‬
‫هيّأها ال لنا‪ ،‬ولذلك أنصح كل أخ وأخت بقراءة هذه المقالة قبل‬
‫أن يصمميبه المرض لننمما بحاجممة إلى ثقافممة الشفاء‪ ،‬لنكون‬
‫مسمتعدين لمواجهمة المراض‪ ،‬وتذكمر بأن الثقمة بال تعالى همي‬
‫نصف الشفاء إن لم نقل الشفاء كله!!‬

‫ك ما أن صح كل من يعا ني من مرض أن يحاول قراءة أ كبر عدد‬
‫ممن سمور القرآن‪ ،‬لننما ل ندري أيمن الشفاء‪ ،‬فقمد يكون شفاء‬
‫مرض ما بقراءة سورة الرح من مثلً ول ندري ذلك‪ ،‬وهكذا كل ما‬
‫قرأنا كمية أكبر من السور كلما زاد احتمال الشفاء‪ ،‬وال أعلم‪.‬‬

‫أقول يا أحبتي‪ :‬إن الشفاء موجود بين يديك وبصوتك أنت‪ ،‬وما‬
‫عليك إل أن تبدأ بمشروع الستماع إلى القرآن وتدبره وحفظه‬
‫وتلوته وذلك كل يوم لمدة ساعة أو أكثر‪.‬‬

‫ول تنتظر حتى تمرض بل سارع إلى الشفاء بالقرآن منذ هذه‬
‫اللحظة كوقاية لك من المراض النفسية والجسدية‪ ،‬وسوف‬
‫تشعر بسعادة ل يمكن وصفها‪ ،‬لنك عندما تكون في كل لحظة‬
‫مع القرآن فهذا يعني أنك ستكون في كل لحظة مع ال تعالى!‬

‫دعمممماء‬

‫‪173‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫نسأل ال تعالى أن يجعل القرآن شفاء لما في صدورنا ونورا لنا‬
‫في الدنيا والخرة ولنفرح برحمة ال وفضله أن منّ علينا بكتاب‬
‫كله شفاء ورحمة وخاطبنا فقال‪:‬‬

‫شفَاءٌ ِلمَا فِي‬
‫ظةٌ ِمنْ رَبّكُمْ َو ِ‬
‫(يَا َأيّهَا النّاسُ َقدْ جَاءَتْكُمْ مَ ْوعِ َ‬
‫حمَ ِتهِ‬
‫ح َمةٌ ِل ْلمُ ْؤمِنِينَ * قُلْ بِ َفضْلِ الّلهِ وَبِ َر ْ‬
‫صدُورِ َو ُهدًى وَ َر ْ‬
‫ال ّ‬
‫جمَعُونَ)‬
‫خيْرٌ ِممّا َي ْ‬
‫فَ ِب َذ ِلكَ َفلْ َيفْرَحُوا هُوَ َ‬

‫[يونس‪.]58-57 :‬‬

‫كما نسأله أن يجعل في هذا البحث الخير والنفع والقناع لكل من‬
‫يطلع عليه‪ ،‬وأن يجعل هذا العمل خالصا لوجهه الكريم ل نبتغي‬
‫به شيئا من هذه الدنيا إل رضوانه تبارك وتعالى‪ ،‬إنه سميع‬
‫قريب مجيب‪.‬‬

‫وآخر دعوانا أن الحمد ل رب العالمين‬

‫بعض المراجع الجنبية‬

‫‪[1] Paul Glees, The Human Brain , Cambridge University‬‬
‫‪Press, 1988.‬‬

‫‪174‬‬
]‫ [عالج نفسك بالقرآن‬nilkheireddine@yahoo.fr

[2] David J. Aidley, The Physiology of Excitable Cells ,
Cambridge University Press, 1988.

[3] Les Fehmi, Jim Robbins, Mastering Our Brain's
Electrical Rhythm, Cerebrum, 3(3) 2001.

[4] Mike Adams, Vibrational Medicine, NewsTarget
Network, July 14, 2004.

[5] Tomatis Alfred, The Conscious Ear, Station Hill Press,
New York, 1991.

[6] Jenny Hans, Cymatics, Basilius Presse AG, Basel, 1974.

[7] Maman Fabien, The Role of Music in the Twenty-First
Century, Tama-Do Press, California, 1997.

[8] Emoto Masaru. The Message from Water, HADO
Kyoikusha. Tokyo, 1999.

[9] Keys Laurel Elizabeth, Toning the Creative Power of the
Voice, DeVorss and Co. California, 1973.

[10] Power of Sound, www.bbc.co.uk, 20 November 2003.

[11] Davis Dorinnem Sound Bodies through Sound Therapy,
Kalco Publishing 2004.

[12] International Sound Healing Conference, November 10
-14, 2006.

[13] Musicians have more grey matter, www.bbc.co.uk, 17
June, 2002.

[14] DNA Code Breaker Tested Theory On Jane Austen Text,
www.medicalnewstoday.com, 27 Nov 2006

175
]‫ [عالج نفسك بالقرآن‬nilkheireddine@yahoo.fr

[15] Common Cancer Treatments Toxic to Healthy Brain
Cells, University of Rochester, November 30, 2006.

[16] Kara Gavin, University of Michigan researchers
publish new findings on the brain's response to costly
mistakes, University of Michigan, April 12, 2006.

[17] Brain Scans as Lie Detectors: Ready for Court Use?,
Malcolm Ritter, www.livescience.com, 29 January 2006.

[18] Simon Heather, The Healing Power of Sound,
www.positivehealth.com.

[19] Carnegie Mellon, Scientists Show How Brain Processes
Sound, Carnegie Mellon University, February 23, 2006.

[20] New Research Sheds Light On Memory By Erasing It,
ScienceDaily.com, May 10, 2007.

[21] Fetal skin cells heal burns, Nature, 2004.

[22] Specifically activated memory T cell subsets from cancer
patients recognize and reject xenotransplanted autologous tumors,
American Society for Clinical Investigation, 2004.

[23] Listen to your DNA, , www.bbc.co.uk, November 26, 1998.

[24] Mind-reading brain implant could give paralysed man a
voice, www.dailymail.co.uk, 15th November 2007.
[25] Rollin McCraty, The Scientific Role of the Heart in Learning
and Performance, Institute of HeartMath, 2003.
[26] Paul Pearsall, Gary E. Schwartz, Linda G. Russek, Organ
Transplants and Cellular Memories, Nexus Magazine, April - May
2005.
[27]
http://www.sciencedaily.com/releases/2007/01/070103201245.htm

176
]‫ [عالج نفسك بالقرآن‬nilkheireddine@yahoo.fr

[28] http://www.columbia.edu/cu/news/
[29]
http://www.cnn.com/2007/HEALTH/04/04/neurotheology/
[30] http://www.medicalnewstoday.com/articles/101812.php

[31] http://www.dw-world.de/dw/article/0,2144,1813459,00.html

[32] Music 'can aid stroke recovery', BBC.co.uk, 20 February
2008.
[32] What is the function of the various brainwaves?,
www.sciam.com, December 22, 1997.
[33] Brain Scans Reveal Why Meditation Works,
www.livescience.com, 29 June 2007.
[34] Meditation found to increase brain size, www.physorg.com,
January 27, 2006.

[35] Areas of the brain activated during meditation, Washington
Post, June 17, 2001.

[36] Can Brain Scans See Depression?, The New York Times
Company, October 18, 2005.

[37] Carrington, Dr. Hereward, Fasting For Health And Long
Life.
[38] Salloum, T. Fasting - Patient Guidelines Textbook of Natural
Medicine, Bastyr University, Seattle WA. 1987.
[39] The Sapporo Medical Journal, 1986; 55(2): 125-136

[40] Harnessing honey's healing power, www.bbc.co.uk, 8 June
2004.

[41] Doctors turning sweet on healing with honey, www.cnn.com,
March 8, 2000.

[42] Healing Honey: The Sweet Evidence Revealed,
www.sciencedaily.com, Apr. 7, 2006.

177
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫‪[43] The Evidence Supporting the Use of Honey as a Wound‬‬
‫‪Dressing, The International Journal of Lower Extremity Wounds.‬‬

‫السيرة الذاتية للمؤلف‬

‫المهندس عبمد الدائم الكحيمل‬
‫هو با حث إ سلمي متخصص‬
‫في الدرا سات القرآن ية‪ ،‬و هو‬
‫مكت شف المنظو مة ال سباعية‬
‫في القرآن الكر يم‪ .‬و هو من‬

‫‪178‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫مواليمد مدينمة حممص بسمورية عام ‪ 1966‬متزوج ولديمه ولدان فراس‬
‫وعلء‪.‬‬

‫المؤهل العلمي‪:‬‬

‫بكالوريوس في الهند سة الميكانيك ية ‪ -‬دبلوم في هند سة ميكان يك ال سوائل‬
‫‪ -‬دبلوم في التأهيل التربوي من جامعة دمشق‪.‬‬

‫اللغات‪:‬‬

‫يجيد اللغة العربية واللغة النكليزية‪.‬‬

‫النشاط الفكري‪:‬‬

‫‪ -‬يحفظ القرآن الكريم‪ ،‬ولديه طريقة إبداعية في تحفيظ القرآن‪ ،‬كذلك لديه‬
‫عدد ممن الدراسمات الخاصمة فمي علم النفمس‪ ،‬والطمب النبوي‪ ،‬والتفسمير‬
‫والبلغة‪.‬‬

‫‪ -‬شارك فمي العديمد ممن الندوات والمؤتمرات العالميمة‪ ،‬منهما المؤتممر‬
‫العالمي الثامن للعجاز العلمي في الكويت عام ‪.2006‬‬

‫‪،2007‬‬ ‫‪ -‬شارك في الندوة الدول ية للعجاز العددي بد بي في مارس‬
‫والتي أقامتها جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم‪.‬‬

‫‪ -‬شارك فمي الندوة الوطنيمة الثانيمة للعجاز العلممي بالمغرب فمي أبريمل‬
‫‪. 2007‬‬

‫‪ -‬شارك في سلسلة ندوات نظمتها الهيئة المغربية للعجاز العلمي بمدن‬
‫المغرب في أكتوبر ‪.2007‬‬

‫‪179‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫‪ -‬صدر له كتاب إشراقات الر قم سبعة في القرآن الكر يم‪ ،‬وتتجلى أهم ية‬
‫هذا الكتاب باعتباره أول كتاب فمي العجاز العددي تصمدره هيئة علميمة‬
‫محكمة هي جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم‪ ،‬بعد عرض الكتاب على لجان‬
‫متعددة متخصمصة فمي علوم اللغمة والشريعمة والرياضيات‪ ،‬وقمد ُوزّعمت‬
‫‪ 5000‬ن سخة من هذا الكتاب على العلماء في العالم ين العر بي وال سلمي‬
‫وتلقمت جائزة دبمي الدوليمة للقرآن الكريمم عددا كمبيرا ممن بطاقات الثناء‬
‫والترحيب بهذا الكشف القرآني الجديد‪.‬‬

‫‪ -‬لديمه عدد كمبير ممن البحاث والكتشافات العلميمة فمي مجالي القرآن‬
‫والسنة‪.‬‬

‫‪ -‬لديمه عدد كمبير ممن الحوارات الصمحفية والمقالت والبحاث العلميمة‬
‫منشورة على العديد من الصحف والمجلت العربية‪.‬‬

‫‪ -‬عدد من أبحا ثه في العجاز العل مي منشور على مجلة العجاز ال تي‬
‫تصدرها الهيئة العالمية للعجاز العلمي التابعة لرابطة العالم السلمي‪.‬‬

‫الهداف‪:‬‬

‫يهدف الباحث عبد الدائم الكحيل من خلل دراساته العلمية إلى الدعوة إلى‬
‫مة العلم‬
‫مب‪ ،‬وبلغم‬
‫من التعصم‬
‫مي بعيدا عم‬
‫ملوب الحوار العلمم‬
‫ال تعالى بأسم‬
‫والكتشافات العلمية‪ .‬ويهدف كذلك إلى تقديم البراهين المادية العلمية على‬
‫أن القرآن ل يتناقمض ممع الحقائق العلميمة اليقينيمة‪ ،‬وإظهار الصمورة‬
‫الصحيحة للسلم‪.‬‬

‫العمال المنشورة‪:‬‬

‫لديه العديد من الكتب في مجال الدراسات القرآنية منها‪:‬‬

‫‪180‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫‪ -1‬روائع العجاز العلمي في القرآن الكريم‪.‬‬

‫‪ -2‬ال يتجلى في آياته‪.‬‬

‫‪ -3‬أسرار الكون بين العلم والقرآن‪.‬‬

‫‪ -4‬معجزة السبع المثاني‪.‬‬

‫‪ -5‬أسرار (الم) في القرآن الكريم‪.‬‬

‫‪ -6‬حقائق تكشف أسرار القصة القرآنية‪.‬‬

‫‪ -7‬معجزة القرن الحادي والعشرين‪.‬‬

‫‪ -8‬معجزة (قل هو ال أحد)‪.‬‬

‫‪ -9‬معجزة القرآن في عصر المعلوماتية‪.‬‬

‫‪ -10‬معجزة (بسم ال الرحمن الرحيم)‪.‬‬

‫‪ -12‬البرق‪ :‬بين العلم واليمان‪.‬‬

‫‪ -13‬آفاق العجاز الرقمي في القرآن‪.‬‬

‫‪ -14‬سلسلة العجاز العلمي في القرآن والسنّة‪.‬‬

‫‪ -15‬سلسلة "معجزة الرقم سبعة في القرآن الكريم"‪.‬‬

‫‪ -16‬أسرار إعجاز القرآن‪ 70 :‬حقيقة تشهد على صدق القرآن‪.‬‬

‫‪ -17‬إشراقات الرقم سبعة في القرآن الكريم‪.‬‬

‫‪ -18‬العجاز القَصَصي في القرآن الكريم‪.‬‬

‫‪ -19‬طريقة إبداعية في حفظ القرآن الكريم‪.‬‬

‫‪181‬‬
‫‪[ nilkheireddine@yahoo.fr‬عالج نفسك بالقرآن]‬

‫‪ -20‬من روائع العجاز الرقمي في القرآن الكريم‪.‬‬

‫ممممممممممممممممممم‬

‫للمراسلة والتواصل مع المؤلف‪:‬‬

‫المهندس عبد الدائم الكحيل – سورية ‪ -‬حمص‬

‫رقم الجوال‪00963955652879 :‬‬

‫البريد اللكتروني‪abduldaem@gmail.com :‬‬

‫لمزيد من البحاث والمقالت والكتب المجانية في مختلف وجوه‬
‫العجاز في القرآن والسنة نرجو زيارة الموقع اللكتروني للمؤلف‪:‬‬

‫‪www.kaheel7.com‬‬

‫نرجو المساهمة في إرسال هذا الكتاب لصدقائكم وأحبتكم في ال‬

‫‪182‬‬