‫قالها الكون‬

‫هذا الكتاب دراسة فى بعض هذا الكتاب دراسة فى بعض العبلقات من‬
‫الظواهر الكونٌة بشىء من المقارنة والتحلٌل والخروج بالنتائج المنطقٌة‬
‫لهذه الدراسة كنتٌجه شبه بحثٌة تخاطب العقل الواعى والفكر الحر ‪.‬‬

‫م‪/‬هشام أمحد صابر‬

‫الفهرس‬
‫ الؽبلؾ األول‬‫‪ -1‬المقدمة‬
‫‪ -2‬الحركة الكونٌة ‪.‬‬
‫ الذرة ‪.‬‬‫ المجرة ‪.‬‬‫ بٌت هللا الحرام ‪.‬‬‫ عقارب الساعة ‪.‬‬‫‬‫‬‫‪ -3‬األلوان ‪.‬‬
‫ األبٌض ‪.‬‬‫ تحلٌل األبٌض ‪.‬‬‫ إتحاد األلوان ‪.‬‬‫‪ -4‬وحدة التكوٌن ‪.‬‬
‫أوال ‪ .‬تكوٌن المواد الحٌة ‪.‬‬
‫ الماء ‪.‬‬‫ الخلٌة الحٌة النباتٌة ‪.‬‬‫ الخلٌة الحٌة الحٌوانٌة ‪.‬‬‫ثانٌا ‪ .‬تكوٌن المواد ؼٌر الحٌة ‪.‬‬
‫ الجدول الذرى ‪.‬‬‫‪ -‬التركٌب الجزٌئى ‪.‬‬

‫‪ -5‬الزوجٌة ‪.‬‬
‫‪ -6‬األنبٌاء واإلسبلم ‪.‬‬
‫‪ -7‬الخاتمة ‪.‬‬

‫‪ -8‬المراجع ‪.‬‬
‫‪ -9‬المإلؾ ‪.‬‬
‫‪-‬‬

‫المقدمة ‪1- .‬‬
‫بسم هللا الرحمن الرحٌم‬

‫هذا الكتاب دراسة فى بعض هذا الكتاب دراسة فى بعض العبلقات من الظواهر‬
‫الكونٌة بشىء من المقارنة والتحلٌل والخروج بالنتائج المنطقٌة لهذه الدراسة كنتٌجه‬
‫شبه بحثٌة تخاطب العقل الواعى والفكر الحر ‪.‬‬

‫الحركة الكونٌة ‪2- .‬‬

‫الذرة ‪- .‬‬

‫المجرة ‪- .‬‬

‫بٌت هللا الحرام ‪- .‬‬

‫عقارب الساعة ‪- .‬‬

‫األلوان ‪3- .‬‬

‫األبٌض ‪- .‬‬

‫تحلٌل األبٌض ‪- .‬‬

‫إتحاد األلوان ‪- .‬‬

‫وحدة التكوٌن ‪4- .‬‬

‫أوال ‪ :‬تكوٌن المواد الحٌة ‪.‬‬

‫الماء ‪-‬‬

‫‪ -‬الخلٌة الحٌة النباتٌة ‪.‬‬

‫‪ -‬الخلٌة الحٌة الحٌوانٌة ‪.‬‬

‫تكوٌن المواد ؼٌر الحٌة ‪- .‬‬

‫الجدول الذرى ‪1- .‬‬

‫التركٌب الجزٌئ ‪2-‬‬

‫الماء ‪- .‬‬

‫الزوجٌة ‪5- .‬‬

‫األنبٌاء واإلسبلم ‪6- .‬‬

‫ٌِن } (‪ )163‬سورة األنعام‬
‫ٌك لاه او ِب اذل اِك أمِرْ ت اوأا اناْ أا َّول ْالمسْ لِم ا‬
‫{الا اش ِر ا‬
‫ٌِن{‪ }161‬ق ْل‬
‫ان م اِن ْالم ْش ِرك ا‬
‫ق ْل إِ َّننًِ اهدا انًِ اربًِّ إِلاى صِ اراط مُّسْ اتقٌِم دٌِنا ِق اٌما ِّملَّ اة إِب اْراهٌِ ام احنٌِفا او اما اك ا‬
‫ٌك لاه او ِب اذل اِك أمِرْ ت اوأا اناْ أا َّول‬
‫ٌِن{‪ }162‬الا اش ِر ا‬
‫ِل اربِّ ْال اعالام ا‬
‫اي او ام اماتًِ ِ ّ ِ‬
‫صبلاتًِ اونسكًِ او امحْ اٌ ا‬
‫إِنَّ ا‬
‫هللا أا ْبؽًِ اربّا اوه او اربُّ ك ِّل اشًْ ء اوالا ات ْكسِ ب ك ُّل ان ْفس إِالَّ اعلا ٌْ اها اوالا ات ِزر‬
‫ٌِن{‪ }163‬ق ْل أا اؼٌ اْر ّ ِ‬
‫ْالمسْ لِم ا‬
‫ون{‪}164‬‬
‫از ارة ِو ْز ار أ ْخ ارى ث َّم إِلاى اربِّكم مَّرْ ِجعك ْم افٌ انبِّئكم ِب اما كنت ْم فٌِ ِه ات ْخ اتلِف ا‬
‫او ِ‬
‫صالِحا افلاه ْم‬
‫اِل او ْال اٌ ْو ِم اآلخ ِِر او اع ِم ال ا‬
‫ٌِن امنْ آ ام ان ِب َّ ِ‬
‫َّابئ ا‬
‫ص ا‬
‫ٌِن اهادو ْا اوال َّن ا‬
‫ٌِن آ امنو ْا اوالَّذ ا‬
‫{إِنَّ الَّذ ا‬
‫ارى اوالص ِ‬
‫ون} (‪ )62‬سورة البقرة‬
‫أاجْ ره ْم عِ ندا ارب ِِّه ْم اوالا اخ ْوؾ اعلاٌ ِْه ْم اوالا ه ْم اٌحْ ازن ا‬
‫صالِحا افبلا‬
‫اِل او ْال اٌ ْو ِم اآلخ ِِر و اع ِم ال ا‬
‫ارى امنْ آ ام ان ِب ّ ِ‬
‫ص ا‬
‫ون اوال َّن ا‬
‫َّابإ ا‬
‫ٌِن آ امنو ْا اوالَّذ ا‬
‫{إِنَّ الَّذ ا‬
‫ٌِن اهادو ْا اوالص ِ‬
‫ون} (‪ )69‬سورة المائدة‬
‫اخ ْوؾ اعلاٌ ِْه ْم اوالا ه ْم اٌحْ ازن ا‬

‫صالِحا افلاه ْم‬
‫اِل او ْال اٌ ْو ِم اآلخ ِِر او اع ِم ال ا‬
‫ٌِن امنْ آ ام ان ِب َّ ِ‬
‫َّابئ ا‬
‫ص ا‬
‫ٌِن اهادو ْا اوال َّن ا‬
‫ٌِن آ امنو ْا اوالَّذ ا‬
‫{إِنَّ الَّذ ا‬
‫ارى اوالص ِ‬
‫ون} (‪ )62‬سورة البقرة‬
‫أاجْ ره ْم عِ ندا ارب ِِّه ْم اوالا اخ ْوؾ اعلاٌ ِْه ْم اوالا ه ْم اٌحْ ازن ا‬
‫ٌِن أا ْش اركوا إِنَّ َّ‬
‫هللاا اٌ ْفصِ ل اب ٌْ انه ْم‬
‫وس اوالَّذ ا‬
‫ارى او ْال امج ا‬
‫ص ا‬
‫ٌِن اوال َّن ا‬
‫َّابئ ا‬
‫ٌِن آ امنوا اوالَّذ ا‬
‫{إِنَّ الَّذ ا‬
‫ٌِن اهادوا اوالص ِ‬
‫اٌ ْو ام ْالقِ اٌا ام ِة إِنَّ َّ‬
‫هللاا اعلاى ك ِّل اشًْ ء اش ِهٌد} (‪ )17‬سورة الحـج‬
‫ك اومِن ذرِّ ٌَّ ِت انا أمَّة مُّسْ لِ امة لَّ اك اوأا ِر انا ام اناسِ اك انا اوتبْ اعلا ٌْ انآ إِ َّن اك أا ا‬
‫نت ال َّت َّواب الرَّ حٌِم}‬
‫ْن لا ا‬
‫{ ار َّب انا اواجْ اع ْل انا مسْ لِ امٌ ِ‬
‫(‪ )128‬سورة البقرة‬
‫{ او اوصَّى ِب اها إِب اْراهٌِم ابنٌِ ِه او اٌعْ قوب اٌا ابنًَِّ إِنَّ ّ‬
‫ون} (‪)132‬‬
‫ٌن افبلا اتموتنَّ إاالَّ اوأانتم مُّسْ لِم ا‬
‫هللاا اصْ اط افى لاكم ال ِّد ا‬
‫سورة البقرة‬
‫ِك‬
‫ون مِن ابعْ دِي اقالو ْا انعْ بد إِلا اه اك اوإِلا اه آ ابائ ا‬
‫وب ْال ام ْوت إِ ْذ اقا ال لِ ابنٌِ ِه اما اتعْ بد ا‬
‫ض ار اٌعْ ق ا‬
‫{أا ْم كنت ْم ش اهدا اء إِ ْذ اح ا‬
‫إِب اْراهٌِ ام‬
‫ون} (‪ )133‬سورة البقرة‬
‫اوإِسْ مااعِ ٌ ال اوإِسْ اح اق إِلاها اواحِدا او انحْ ن لاه مسْ لِم ا‬
‫وب اواألسْ بااطِ او اما أوت اًِ‬
‫نز ال إِ الى إِب اْراهٌِ ام اوإِسْ مااعِ ٌ ال اوإِسْ اح اق او اٌعْ ق ا‬
‫{قولو ْا آ ام َّنا ِب ّ ِ‬
‫نز ال إِ ال ٌْ انا او اما أ ِ‬
‫اِل او امآ أ ِ‬
‫ون} (‪ )136‬سورة‬
‫ُّون مِن رَّ ب ِِّه ْم الا ن افرِّ ق ابٌ اْن أا احد ِّم ْنه ْم او انحْ ن لاه مسْ لِم ا‬
‫وسى اوعِ ٌ اسى او اما أوت اًِ ال َّن ِبٌ ا‬
‫م ا‬
‫البقرة‬
‫هللا آ ام َّنا ِب ّ‬
‫اِلِ‬
‫نصار ّ ِ‬
‫ُّون انحْ ن أا ا‬
‫ارٌ ا‬
‫اري إِلاى ّ ِ‬
‫ٌسى ِم ْنهم ْالك ْف ار اقا ال امنْ أا ا‬
‫{ افلامَّا أا احسَّ عِ ا‬
‫هللا اقا ال ْال اح او ِ‬
‫نص ِ‬
‫ون} (‪ )52‬سورة آل عمران‬
‫اوا ْش اه ْد ِبؤ ا َّنا مسْ لِم ا‬
‫هللا اوالا ن ْش ِر اك ِب ِه اشٌْئا اوالا اٌ َّتخ اِذ‬
‫{ق ْل اٌا أاهْ ال ْال ِك اتا ِ‬
‫ب ات اعالا ْو ْا إِلاى اكلا امة اس اواء اب ٌْ ان انا او اب ٌْ انك ْم أاالَّ انعْ بدا إِالَّ ّ ا‬
‫ون} (‪ )64‬سورة آل عمران‬
‫هللا افإِن ات اولَّ ْو ْا افقولو ْا ا ْش اهدو ْا ِبؤ ا َّنا مسْ لِم ا‬
‫ون ّ ِ‬
‫ابعْ ض انا ابعْ ضا أارْ ابابا مِّن د ِ‬
‫ٌِن} (‪ )67‬سورة آل‬
‫ان ِم ان ْالم ْش ِرك ا‬
‫ان احنٌِفا مُّسْ لِما او اما اك ا‬
‫ان إِب اْراهٌِم اٌهو ِد ٌّا اوالا انصْ ارانِ ٌّا اولاكِن اك ا‬
‫{ اما اك ا‬
‫عمران‬
‫ون} (‪ )88‬سورة آل‬
‫{ اوالا اٌؤْم ارك ْم أان ات َّتخِذو ْا ْال امبلا ِئ اك اة اوال ِّن ِب ٌٌِّ اْن أارْ ابابا أا اٌؤْمركم ِب ْالك ْف ِر ابعْ دا إِ ْذ أانتم مُّسْ لِم ا‬
‫عمران‬
‫وب اواألاسْ بااطِ او اما أوت اًِ‬
‫نز ال اعلاى إِب اْراهٌِ ام اوإِسْ مااعِ ٌ ال اوإِسْ اح اق او اٌعْ ق ا‬
‫{ق ْل آ ام َّنا ِب ّ ِ‬
‫نز ال اعلا ٌْ انا او اما أ ِ‬
‫اِل او اما أ ِ‬
‫ون} (‪ )84‬سورة آل عمران‬
‫ُّون مِن رَّ ب ِِّه ْم الا ن افرِّ ق ابٌ اْن أا احد ِّم ْنه ْم او انحْ ن لاه مسْ لِم ا‬
‫وسى اوعِ ٌ اسى اوال َّن ِبٌ ا‬
‫م ا‬
‫ٌِن آ امنو ْا ا َّتقو ْا ّ‬
‫ون} (‪ )182‬سورة آل عمران‬
‫هللاا اح َّق ت اقا ِت ِه اوالا اتموتنَّ إِالَّ اوأانتم مُّسْ لِم ا‬
‫{ اٌا أا ٌُّ اها الَّذ ا‬

‫ان لِم ْإمِن أان اٌ ْقت ال م ْإمِنا إِالَّ اخ اطئا او امن اق ات ال م ْإمِنا اخ اطئا اف اتحْ ِرٌر ار اق ابة م ُّْإ ِم انة او ِد اٌة م اُّسلَّ امة إِلاى‬
‫{ او اما اك ا‬
‫ان مِن اق ْوم‬
‫أاهْ لِ ِه إِالَّ أان اٌ َّ‬
‫ان مِن اق ْوم اعدو لَّك ْم اوه او م ْْإمِن اف اتحْ ِرٌر ار اق ابة م ُّْإ ِم انة اوإِن اك ا‬
‫ص َّدقو ْا افإِن اك ا‬
‫ْن‬
‫ْن م ات ات ِاب اعٌ ِ‬
‫اب ٌْ انك ْم او اب ٌْ انه ْم مٌِّ اثاق اف ِد اٌة م اُّسلَّ امة إِلاى أاهْ لِ ِه او اتحْ ِرٌر ار اق ابة م ُّْإ ِم انة اف امن لَّ ْم اٌ ِج ْد افصِ اٌام اشه اْرٌ ِ‬
‫ان ّ‬
‫هللا اعلٌِما احكٌِما} (‪ )92‬سورة النساء‬
‫هللا او اك ا‬
‫ات ْو ابة م اِّن ّ ِ‬
‫ْ ا‬
‫ون} (‪ )111‬سورة‬
‫ٌِّن أانْ آمِنو ْا ِبً او ِب ارسولًِ اقال او ْا آ ام َّنا اوا ْش اه ْد ِبؤ ا َّن انا مسْ لِم ا‬
‫ارٌ ا‬
‫{ اوإِذ أ ْو احٌْت إِلاى ْال اح او ِ‬
‫المائدة‬
‫ٌِن } (‪ )163‬سورة األنعام‬
‫ٌك لاه او ِب اذل اِك أمِرْ ت اوأا اناْ أا َّول ْالمسْ لِم ا‬
‫{الا اش ِر ا‬
‫ٌِن } (‪ )126‬سورة‬
‫{ او اما اتنقِم ِم َّنا إِالَّ أانْ آ ام َّنا ِبآ اٌا ِ‬
‫صبْرا او ات او َّف انا مسْ لِم ا‬
‫ت ار ِّب انا لامَّا اجاء ْت انا ار َّب انا أا ْف ِر ْغ اعلا ٌْ انا ا‬
‫األعراؾ‬
‫ٌِن} (‪ )72‬سورة‬
‫ون م اِن ْالمسْ لِم ا‬
‫هللا اوأمِرْ ت أانْ أاك ا‬
‫ي إِالَّ اعلاى ّ ِ‬
‫{ افإِن ات اولٌَّْت ْم اف اما اسؤ ا ْلتكم مِّنْ أاجْ ر إِنْ أاجْ ِر ا‬
‫ٌونس‬
‫ٌِن} (‪ )84‬سورة ٌونس‬
‫اِل اف اعلا ٌْ ِه ات او َّكلو ْا إِن كنتم مُّسْ لِم ا‬
‫وسى اٌا اق ْو ِم إِن كنت ْم آ امنتم ِب ّ ِ‬
‫{ او اقا ال م ا‬
‫{ او اج ااو ْز انا ِب ابنًِ إِسْ ارائٌِ ال ْال ابحْ ار افؤ ا ْت اب اعه ْم فِرْ اع ْون اوجنوده اب ْؽٌا او اع ْدوا اح َّتى إِ اذا أا ْد ار اكه ْال اؽ ارق اقا ال آ امنت‬
‫أا َّنه ال إِلِ اه إِالَّ الَّذِي آ ام ان ْ‬
‫ٌِن} (‪ )98‬سورة ٌونس‬
‫ت ِب ِه ابنو إِسْ ارائٌِ ال اوأا اناْ م اِن ْالمسْ لِم ا‬
‫ا‬
‫ون} (‪ )14‬سورة‬
‫هللا اوأان الَّ إِلا اه إِالَّ ه او اف اه ْل أانتم مُّسْ لِم ا‬
‫نز ِل ِبع ِْل ِم ّ ِ‬
‫{ افإِن لَّ ْم اٌسْ ات ِجٌبو ْا لاك ْم افاعْ لامو ْا أ َّن اما أ ِ‬
‫هود‬
‫ض أا ا‬
‫نت اولًٌِِّ فًِ ال ُّدن اٌا‬
‫ث افاطِ ار ال َّس ام ااوا ِ‬
‫ٌل األا احادٌِ ِ‬
‫ت اواألارْ ِ‬
‫{ اربِّ اق ْد آ ات ٌْ اتنًِ م اِن ْالم ْلكِ او اعلَّمْ اتنًِ مِن اتؤْ ِو ِ‬
‫ٌِن} (‪ )181‬سورة ٌوسؾ‬
‫اواآلخ اِر ِة ات او َّفنًِ مسْ لِما اوأا ْل ِ‬
‫ح ْقنًِ ِبالصَّالِح ا‬
‫ٌِن} (‪ )2‬سورة الحجر‬
‫ٌِن اك افرو ْا لا ْو اكانو ْا مسْ لِم ا‬
‫{رُّ اب اما اٌ او ُّد الَّذ ا‬
‫اب‬
‫ْك ْال ِك ات ا‬
‫ج ْئ انا بِ اك اش ِهٌدا اعلاى اهإالء او ان َّز ْل انا اعلاٌ ا‬
‫{ او اٌ ْو ام انب اْعث فًِ ك ِّل أمَّة اش ِهٌدا اعلاٌ ِْهم مِّنْ أانفسِ ِه ْم او ِ‬
‫ٌِن} (‪ )89‬سورة النحل‬
‫ِت ْب اٌانا لِّك ِّل اشًْ ء اوهدى او ارحْ امة اوب ْش ارى ل ِْلمسْ لِم ا‬
‫س مِن رَّ ِّب اك ِب ْال اح ِّق لٌِ اثب ا‬
‫ٌِن} (‪ )182‬سورة‬
‫ٌِن آ امنو ْا اوهدى اوب ْش ارى ل ِْلمسْ لِم ا‬
‫ِّت الَّذ ا‬
‫{ق ْل ان َّزلاه روح ْالقد ِ‬
‫النحل‬
‫ون} (‪ )188‬سورة األنبٌاء‬
‫وحى إِلاًَّ أا َّن اما إِلاهك ْم إِلاه اواحِد اف اه ْل أانتم مُّسْ لِم ا‬
‫{ق ْل إِ َّن اما ٌ ا‬
‫ٌن مِنْ اح ارج ِّملَّ اة أا ِبٌك ْم إِب اْراهٌِ ام ه او‬
‫{ او اجاهِدوا فًِ َّ ِ‬
‫هللا اح َّق ِج اها ِد ِه ه او اجْ ات اباك ْم او اما اج اع ال اعلاٌْك ْم فًِ ال ِّد ِ‬
‫اس افؤاقٌِموا‬
‫ِمٌن مِن اقبْل اوفًِ اه اذا لِ اٌك ا‬
‫اسمَّاكم ْالمسْ ل ا‬
‫ون الرَّ سول اش ِهٌدا اعلاٌْك ْم او اتكونوا ش اهدا اء اعلاى ال َّن ِ‬
‫الص اَّبل اة اوآتوا َّ‬
‫اِل ه او ام ْو االك ْم افنِعْ ام ْال ام ْولاى اونِعْ ام ال َّنصِ ٌر} (‪ )78‬سورة الحـج‬
‫الز اكا اة اواعْ اتصِ موا ِب َّ ِ‬
‫ٌِن} (‪ )31‬سورة النمل‬
‫{أا َّال اتعْ لوا اعلاًَّ او ْأتونًِ مسْ لِم ا‬

‫ٌِن} (‪ )38‬سورة النمل‬
‫{ اقا ال اٌا أا ٌُّ اها ال ام اؤل أاٌُّك ْم اٌؤْتٌِنًِ ِب اعرْ شِ اها اق ْب ال أان اٌؤْتونًِ مسْ لِم ا‬
‫اءت قٌِ ال أا اه اك اذا اعرْ شكِ اقالا ْ‬
‫{ افلامَّا اج ْ‬
‫ٌِن } (‪ )42‬سورة النمل‬
‫ت اكؤ ا َّنه ه او اوأوتٌِ انا ْالع ِْل ام مِن اق ْبلِ اها اوك َّنا مسْ لِم ا‬
‫{ او اما أا ا‬
‫ون} (‪ )81‬سورة النمل‬
‫ض ابللات ِِه ْم إِن تسْ مِع إِ َّال امن ٌ ْإمِن ِبآ اٌاتِ انا افهم مُّسْ لِم ا‬
‫نت ِب اهادِي ْالعمْ ًِ اعن ا‬
‫ٌِن} (‪)91‬‬
‫ون م اِن ْالمسْ لِم ا‬
‫{إِ َّن اما أمِرْ ت أانْ أاعْ ب اد اربَّ اه ِذ ِه ْال اب ْلدا ِة الَّذِي احرَّ ام اها اولاه ك ُّل اشًْ ء اوأمِرْ ت أانْ أاك ا‬
‫سورة النمل‬
‫ٌِن} (‪ )53‬سورة القصص‬
‫{ اوإِ اذا ٌ ْتلاى اعلاٌ ِْه ْم اقالوا آ ام َّنا ِب ِه إِ َّنه ْال اح ُّق مِن رَّ ِّب انا إِ َّنا ك َّنا مِن اق ْبلِ ِه مسْ لِم ا‬
‫نز ال إِلا ٌْ انا‬
‫{ او اال ت اجادِلوا أاهْ ال ْال ِك اتا ِ‬
‫ًِ أاحْ اسن إِ َّال الَّذ ا‬
‫ب إِ َّال ِبالَّتًِ ه ا‬
‫ٌِن اظلاموا ِم ْنه ْم اوقولوا آ ام َّنا ِبالَّذِي أ ِ‬
‫ون} (‪ )46‬سورة العنكبوت‬
‫نز ال إِلاٌْك ْم اوإِلاه انا اوإِلاهك ْم اواحِد او انحْ ن لاه مسْ لِم ا‬
‫اوأ ِ‬
‫{ او اما أا ا‬
‫ون} (‪ )53‬سورة الروم‬
‫ض ابللات ِِه ْم إِن تسْ مِع إِ َّال امن ٌ ْإمِن ِبآ اٌاتِ انا افهم مُّسْ لِم ا‬
‫نت ِب اهادِي ْالعمْ ًِ اعن ا‬

‫{ او اما أا ا‬
‫ون} (‪ )53‬سورة الروم‬
‫ض ابللات ِِه ْم إِن تسْ مِع إِ َّال امن ٌ ْإمِن ِبآ اٌاتِ انا افهم مُّسْ لِم ا‬
‫نت ِب اهادِي ا ْلعمْ ًِ اعن ا‬
‫ت‬
‫ٌِن اوالصَّا ِد اقا ِ‬
‫ٌِن او ْال اقا ِن اتا ِ‬
‫ٌِن او ْالم ْإ ِم انا ِ‬
‫ٌِن او ْالمسْ لِ اما ِ‬
‫ت اوالصَّا ِدق ا‬
‫ت او ْال اقانِت ا‬
‫ت او ْالم ْإ ِمن ا‬
‫{إِنَّ ْالمسْ لِم ا‬
‫ت‬
‫ٌِن اوالصَّا ِئ اما ِ‬
‫ص ِّد اقا ِ‬
‫ٌِن او ْال اخاشِ اعا ِ‬
‫َّاب ارا ِ‬
‫ت اوالصَّا ِئم ا‬
‫ٌِن او ْالم ات ا‬
‫ص ِّدق ا‬
‫ت او ْالم ات ا‬
‫ت او ْال اخاشِ ع ا‬
‫َّاب ِر ا‬
‫ٌن اوالص ِ‬
‫اوالص ِ‬
‫هللا اكثٌِرا او َّ‬
‫ت او َّ‬
‫ت أا اع َّد َّ‬
‫هللا لاهم م َّْؽف اِرة اوأاجْ را عاظِ ٌما}‬
‫الذاك اِرا ِ‬
‫وجه ْم او ْال احا ِف اظا ِ‬
‫الذاك ِِر ا‬
‫ٌن فر ا‬
‫او ْال احافِظِ ا‬
‫ٌن َّ ا‬
‫(‪ )35‬سورة األحزاب‬
‫ٌِن} (‪ )12‬سورة الزمر‬
‫ون أا َّو ال ْالمسْ لِم ا‬
‫{ اوأمِرْ ت ِألانْ أاك ا‬
‫ٌِن} (‪ )33‬سورة فصلت‬
‫صالِحا او اقا ال إِ َّننًِ م اِن ْالمسْ ِلم ا‬
‫هللا او اع ِم ال ا‬
‫{ او امنْ أاحْ اسن اق ْوال ِّممَّن دا اعا إِلاى َّ ِ‬
‫ٌِن} (‪ )69‬سورة الزخرؾ‬
‫ٌِن آ امنوا ِبآ اٌاتِ انا او اكانوا مسْ لِم ا‬
‫{الَّذ ا‬
‫ون اشهْرا اح َّتى‬
‫{ او او َّ‬
‫ِصاله اث ابلث ا‬
‫ض اع ْته كرْ ها او احمْله اوف ا‬
‫ان ِب اوالِدا ٌْ ِه إِحْ اسانا اح املا ْته أمُّه كرْ ها او او ا‬
‫نس ا‬
‫اإل ا‬
‫ص ٌْ انا ْ ِ‬
‫ٌِن اس انة اقا ال اربِّ أا ْو ِزعْ نًِ أانْ أا ْشك ار نِعْ ام ات اك الَّتًِ أا ْن اع ا‬
‫مْت اعلاًَّ او اعلاى اوالِدا يَّ اوأانْ‬
‫إِ اذا ابلا اػ أاش َّده او ابلا اػ أارْ ابع ا‬
‫ٌِن} (‪ )15‬سورة األحقاؾ‬
‫ْك اوإِ ِّنً م اِن ْالمسْ لِم ا‬
‫ضاه اوأاصْ لِحْ لًِ فًِ ذرِّ ٌَّتًِ إِ ِّنً تبْت إِلاٌ ا‬
‫صالِحا اترْ ا‬
‫أاعْ ام ال ا‬
‫ٌِن} (‪ )36‬سورة الذارٌات‬
‫{ اف اما او اج ْد انا فٌِ اها اؼٌ اْر ابٌْت م اِّن ْالمسْ لِم ا‬
‫{ اع اسى اربُّه إِن اطلَّ اقكنَّ أان ٌ ْب ِدلاه أا ْز اواجا اخٌْرا مِّنكنَّ مسْ لِ امات م ُّْإ ِم انات اقا ِن اتات اتا ِئ ابات اع ِابدا ات اسائ اِحات‬
‫اث ٌِّ ابات اوأا ْب اكارا} (‪ )5‬سورة التحرٌم‬
‫ٌِن} (‪ )35‬سورة القلم‬
‫ٌِن اك ْالمجْ ِرم ا‬
‫{أا اف انجْ اعل ْالمسْ لِم ا‬
‫ِك ات احرَّ ْوا ار اشدا} (‪ )14‬سورة الجن‬
‫ون اف امنْ أاسْ لا ام افؤ ْولائ ا‬
‫ون او ِم َّنا ْال اقاسِ ط ا‬
‫{ اوأا َّنا ِم َّنا ْالمسْ لِم ا‬

‫اإلسْ بلام او اما ْ‬
‫ؾ‬
‫اخ ات ال ا‬
‫ٌن عِ ن اد ّ ِ‬
‫{إِنَّ ال ِّد ا‬
‫هللا ِ‬
‫اب إِالَّ‬
‫ٌِن أ ْوتو ْا ْال ِك ات ا‬
‫الَّذ ا‬
‫ب }آل عمران‪19‬‬
‫هللا اس ِرٌع ْالح اِسا ِ‬
‫مِن ابعْ ِد اما اجاءهم ْالع ِْلم اب ْؽٌا اب ٌْ انه ْم او امن اٌ ْكفرْ ِبآ اٌا ِ‬
‫هللا افإِنَّ ّ ِ‬
‫ت ِّ‬
‫هللا اإلِسْ بلام او اما ْ‬
‫اب إِالَّ مِن ابعْ ِد اما اجاءهم ْالع ِْلم اب ْؽٌا اب ٌْ انه ْم او امن‬
‫ٌِن أ ْوتو ْا ْال ِك ات ا‬
‫ؾ الَّذ ا‬
‫اخ اتلا ا‬
‫ٌن عِ ن اد ّ ِ‬
‫{إِنَّ ال ِّد ا‬
‫ب} (‪ )19‬سورة آل عمران‬
‫هللا اس ِرٌع ْالح اِسا ِ‬
‫اٌ ْكفرْ ِبآ اٌا ِ‬
‫هللا افإِنَّ ّ ِ‬
‫ت ِّ‬
‫ٌن} (‪ )85‬سورة آل عمران‬
‫اإلسْ بلا ِم دٌِنا افلان ٌ ْق اب ال ِم ْنه اوه او فًِ اآلخ اِر ِة م اِن ْال اخاسِ ِر ا‬
‫{ او امن اٌ ْب ات ِػ اؼٌ اْر ِ‬
‫هللا ِب ِه او ْالم ْن اخ ِن اقة او ْال ام ْوق ا‬
‫{حرِّ ام ْ‬
‫وذة او ْالم ات ار ِّد اٌة‬
‫ٌر او اما أ ِه َّل لِ اؽٌ ِْر ّ ِ‬
‫ت اعلاٌْكم ْال ام ٌْ اتة او ْال َّدم اولاحْ م ْال ِخ ْن ِز ِ‬
‫ب اوأان اتسْ ات ْقسِ مو ْا ِباألا ْزالا ِم اذلِك ْم فِسْ ق ْال اٌ ْو ام‬
‫ٌحة او اما أا اك ال السَّبع إِالَّ اما اذ َّكٌْت ْم او اما ذبِ اح اعلاى ال ُّنص ِ‬
‫اوال َّنطِ ا‬
‫ٌِن اك افرو ْا مِن دٌِنِك ْم افبلا ات ْخ اش ْوه ْم او ْ‬
‫اخ اش ْو ِن ْال اٌ ْو ام أا ْك ام ْلت لاك ْم دٌِ انك ْم اوأا ْت اممْت اعلاٌْك ْم نِعْ امتًِ‬
‫ِس الَّذ ا‬
‫اٌئ ا‬
‫إل ْثم افإِنَّ ّ‬
‫هللاا اؼفور رَّ حٌِم} (‪)3‬‬
‫اإلسْ بلا ام دٌِنا اف ام ِن اضْ طرَّ فًِ ام ْخ ام ا‬
‫صة اؼٌ اْر م ات اجانِؾ ِّ ِ‬
‫او ارضِ ٌت لاكم ِ‬
‫سورة المائدة‬
‫هللا اال اٌ ْهدِي ْال اق ْو ام َّ‬
‫اإلسْ ابلم او َّ‬
‫ْ‬
‫ٌِن } (‪)7‬‬
‫الظالِم ا‬
‫هللا ْال اكذ ا‬
‫َّن ا ْف ات ارى اعلاى َّ ِ‬
‫{ او امنْ أا ْظلام ِمم ِ‬
‫ِب اوه او ٌ ْد اعى إِلاى ِ ِ‬
‫سورة الصؾ‬

‫النموذج األول ‪ :‬الحركة الكونية‬

‫النموذج الثانى ‪:‬األلوان‬

‫تشكية االنٕاٌ‬

‫الهدف‪:‬معرفة أن الضوء األبٌض ٌتركب من األلوان السبعة ‪:‬‬

‫أحمر ‪ -‬برتقالً ‪ -‬أصفر ‪ -‬أخضر ‪ -‬أزرق ‪ -‬نٌلً ‪ -‬بنفسجً ‪.‬‬
‫األدوات ‪:‬‬
‫‪ -1‬قرص من ورق الكرتون األبٌض‬
‫‪ -2‬ألوان [ أحمر‪ -‬برتقالً‪ -‬أصفر‪ -‬أخضر‪ -‬أزرق‪ -‬نٌلً‪ -‬بنفسجً ‪].‬‬
‫‪ -3‬قلم رصاص‬

‫العمل ‪:‬‬
‫‪ -1‬نقسم القرص إلى أربع أجزاء بالقلم الرصاص‬

‫‪ -2‬نقسم كل ربع إلى سبع أقسام متساوٌة‬
‫‪ -3‬نلون األجزاء األربعة‬
‫‪ -4‬ندخل القلم الرصاص فً مركز القرص‬

‫‪ -5‬ندور بسرعة‬
‫نشاهد األلوان ‪ ،‬قد اختفت من هذا القرص وظهرت بلون أبٌض‬
‫ألن الضوء ٌتكون من هذه األلوان السبعة‪.‬‬

‫النموذج الثالث ‪ :‬وحدة التكوين‬

‫الخلية الحية ‪:‬‬

‫أوال‪ :‬الخلية الحية النباتية‬

‫ثانيا‪ :‬الخلية الحية الحيوانية‬

‫‪.‬صٕسج خهيح حيٕاَيح‪ ،‬تظٓش يختهف يكَٕاتٓا‬
‫النىيّت ‪1.‬‬
‫النىاة ‪2.‬‬
‫الريبي الجسين ‪3.‬‬
‫حىيصل ‪4.‬‬
‫الشبكت ‪5.‬‬
‫اإلندوبالزهيت‬
‫الخشنت‬
‫جىلجي جهاز ‪6.‬‬
‫الخلىي الغشاء ‪7.‬‬
‫الشبكت ‪8.‬‬
‫اإلندوبالزهيت‬
‫الولساء‬
‫الويتىكىندريا ‪9.‬‬
‫فجىة ‪10.‬‬
‫السيتىبالزم ‪11.‬‬
‫الجسين ‪12.‬‬
‫الهاض ّّن‬
‫السنتريىالث ‪13.‬‬

‫غير األحياء‪:‬‬

‫األحياء‪:‬‬

‫قال تعالى ‪:‬‬
‫ض اكا ان اتا ار ْتقا اف اف ات ْق اناه اما‬
‫ٌِن اك افروا أانَّ ال َّس ام ااوا ِ‬
‫ت او ْاألارْ ا‬
‫{أا اولا ْم اٌ ار الَّذ ا‬
‫ون} (‪ )38‬سورة األنبٌاء‬
‫او اج اع ْل انا م اِن ْال اماء ك َّل اشًْ ء احً أا اف ابل ٌ ْإمِن ا‬

‫يٍ انخاليا راخ األشكال انًختهفح ٔ ) ‪ ( 10,000,000,000,000‬نذٖ جضى اإلَضاٌ أكثش يٍ ‪ 01‬تشيهيٌٕ‬
‫تصُّف انخاليا انثكتيشيّح تيٍ األصغش ‪ ,‬تيًُا األكثشْي تيضح انطائش ‪ ( .‬يًكٍ أٌ تكٌٕ خاليا انعصة انحشك ّي‬
‫طٕيهح ج ًّّذا ‪-‬اكثش يٍ ‪0‬و‬
‫يًكٍ أٌ تكٌٕ ك ّم خهيّح يشاتٓح نًصُع صغيش ‪.‬نذيّ يشكز تح ّكى يخثشِ يارا يعًم ‪ ٔ,‬يٕنّذ نتٕنيذ انطّاقح ٔ‬
‫اآلالخ نعًم انًُتجاخ‬
‫انخاليا صغيشج ج ًّّذا التشٖ تانعيٍ انثششيّح انًجشدج ‪ ,‬نزنك َحتاج إلصتعًال انًيكشٔصكٕب نتكثيشْا‪.‬نكي‬
‫َذسس تشاكية انخاليا تٕاصطح انًيكشٔصكٕب انًش ّكة‬
‫في ‪ 0951‬و ْاَش ٔ جاَضيٍ ‪ ,‬ص ًّى ‪,‬قثم انقشٌ انضاتع عشش‪,‬نى تكٍ انًيكشٔصكٕتاخ يعشٔفح‬
‫ييكشٔصكٕب يتك ٌّٕ يٍ أكثش يٍ عذصح ٔاحذج‬

‫غير األحياء‪:‬‬

‫إلستنتاج ‪ :‬وحدة النظام فى أنواع المواد الثبلثة ؼٌر الحٌة ووحدة النظام فى الكائنات ‪1-‬‬
‫الحٌة أٌضا‪.‬‬

‫النموذج الرابع ‪ :‬الزوجية‬

‫النتيجة‬
‫بالرجوع لكتاب تباين النمطية وتكوين وحدة البناء ‪ ،‬نجد أن كل المكونات الكونية زوجية التكوين بوحدات متباينة‬
‫النمطية وللوال التباين ماكانت وحدة التكوين ونسوق فى هذا اإلطار بعض األمثلة البسيطة ويمكن الرجوع للكتاب‬
‫للمزيد من اإليضاح ‪.‬‬

‫باإلشارة إلى لغة اإلشارة‬

‫فى لؽة اإلشارة مشٌرا إلى األعلى رمز للواحد شكبل وموضوعا ‪ ،‬التختلؾ علٌه لؽة على‬
‫البسٌطة داال على الرقم الذى تفرد توصٌفه به جل وعبل ‪.‬‬

‫التعليق ‪:‬‬
‫إنطبلقا من المفهوم لآلٌة السابق ذكرها ونكررها لئلفادة ‪ ..‬حٌث قال تعالى‪:‬‬

‫ض اكا ان اتا ار ْتقا اف اف ات ْق اناه اما او اج اع ْل انا م اِن ْال اماء‬
‫ٌِن اك افروا أانَّ ال َّس ام ااوا ِ‬
‫ت او ْاألارْ ا‬
‫{أا اولا ْم اٌ ار الَّذ ا‬
‫ون} (‪ )38‬سورة األنبٌاء‬
‫ك َّل اشًْ ء احً أا اف ابل ٌ ْإمِن ا‬
‫ٌتضح صراحة وحدة التكوٌن الكونى وماٌإكدة من إستكشافات بشرٌة قدر جهد‬
‫اإلنسان الباحث ‪ ..‬سواء من حٌث األحٌاء منها أو ؼٌر األحٌاء وبٌانها كالتالى ‪:‬‬
‫فى النموذج األول ‪ :‬الحركة الكونية ‪1- :‬‬
‫ٌمثل ذلك النموذج التطبٌقى الحركة الكونٌة فى صورة معطٌات للمتدرب أو‬
‫المتلقى على مرحلتٌن ‪:‬‬

‫المرحلة األولى ‪ :‬صور مجردة من وسائل المساعدة وهى صور بحتة لحركة‬
‫اإللكترونات حول نواة الذرة وحركة الكواكب فى مداراتها حول الشمس وحركة‬
‫الحجٌج فى الطواؾ حول الكعبة لزٌادة مساحة البحث الذهنى وإستدعاء أكبر قدر‬
‫ممكن من البٌانات والمعلومات الداخلٌة لدى المتدرب والتى تبلور له عنوانا‬
‫مناسبا ٌربط بٌن كل تلك المعطٌات‪.‬‬

‫المرحلة الثانية ‪ :‬المعطٌات عبارة عن صور مضاؾ إلٌها بعض اإلضافات‬
‫للمساعدة من أسهم لتحدٌد إتجاه دوران الكواكب حول الشمس وتحدٌد إتجاه‬
‫دوران الحجٌج فى الطواؾ وأسهم لتحدٌد إتجاه دوران اإللكترون حول نواة الذرة‬
‫وسهم لتحدٌد إتجاه عقارب الساعة والذى ٌخالؾ المتجهات السابقة كلها ‪ ..‬أى‬
‫أنها جمٌعا تتفق على اإلختبلؾ فى اإلتجاه مع عقارب الساعة‪.‬‬
‫ٌتضح مما سبق أن الحركة الكونٌة على مستوى المواد متمثلة فى القٌم الكبٌرة‬
‫مثل الكواكب والمتناهٌة فى الصؽر مثل الذرة كلها تسٌر فى عكس إتجاه عقارب‬
‫الساعة ‪ ..‬وعلى مستوى القٌم المعنوٌة عن خبر السماء ٌطوؾ الحجٌج فى نفس‬
‫إتجاه الحركة الكونٌة وهى عكس إتجاه عقارب الساعة‪.‬‬

‫فى النموذج الثانى ‪ :‬األلوان ‪2- :‬‬
‫ٌمثل ذلك النموذج التطبٌقى الفرق بٌن األلوان وعبلقتها بعضها ببعض على‬
‫المستوى المادى فى ألوان الرسم والزهور إلى آخره وعلى المستوى المعنوى‬
‫فى ألوان البشر ‪ .‬وكانت المعطٌات على مرحلتٌن ‪.‬‬

‫المرحلة األولى ‪ :‬صورة األلوان مجردة ممثلة فى األلوان الخشبٌة والزٌتٌة وألوان الزهور‬
‫وألوان البشر من الجنسٌات المختلفة ‪.‬‬

‫المرحلة الثانية ‪ :‬صور األلوان على قرص األلوان حٌث تتحول إلى األبٌض عند إدارته‬
‫بسرعة ‪ ،‬كذلك ٌتحلل لون الشعاع األبٌض إلى ألوان الطٌؾ السبعة إذا مررناه من خبلل‬

‫المنشور الزجاجى ‪ ،‬صورة اللون األبٌض فى مبلبس اإلحرام لؤلجناس المختلفة خضوعا‬
‫لتشرٌع السماء على ٌد المرسلٌن فى لبس إحرام الحجٌج‪.‬‬

‫نبلحظ مما سبق أنه فى السنة الكونٌة عندما تتحد األلوان كلها فى القرص الملون تعطى‬
‫اللون األبٌض عند تدوٌر القرص بسرعة ‪ ،‬وعندما ٌتحلل الضوء األبٌض مرورا‬
‫بالمنشور الزجاجى ٌتحلل إلى السبعة ألوان الطٌفٌة المعروفة ‪ ،‬وفى الشرع أٌضا عن خبر‬
‫السماء تكون مبلبس اإلحرام لؤلجناس المختلفة من اللون األبٌض ‪ٌ ،‬تضح مما سبق توافق‬
‫السنة الكونٌة مع قانون السماء الشرعى ‪.‬‬

‫فى النموذج الثالث ‪ :‬وحدة التكوٌن ‪3-‬‬
‫إن شاء هللا نتابع هذه النقطة ‪.‬‬

‫مراجع‪:‬‬
‫قوة العقل الباطن ‪ -‬د‪ .‬جوزٌؾ مٌرفى ‪- .‬‬
‫اإلبداع والعبقرٌة والقٌادة – د‪ .‬دٌن كٌث ساٌمنتن ‪- .‬‬
‫ص‪ - 99‬كثٌرا ماٌتم اإلستشهاد بؤلبرت أٌنشتٌن لتؤٌٌد وجهة النظر الرومانسٌة القائلة‬
‫إن التعلٌم التقلٌدى ٌعٌق العبقرٌة والٌدعمها ‪.‬‬
‫البرمجة اللؽوٌة العصبٌة واألثر النفسى لؤللوان ‪ .‬د‪ .‬محمد ٌوسؾ رجب الهاشمى ‪- .‬‬
‫‪.‬مهارات ذهنٌة ‪ .‬قدرات عقلك الخارقة ‪ .‬د‪ /‬روبٌر هوفمان ‪-‬‬
‫نم قدراتك الذهنً ‪ .‬د‪ /‬إبراهٌم الفقى ‪- .‬‬

‫نتابع إن شاء هللا ‪ ..‬دراسة ٌقدمها‬

‫‪-7‬الخاتمة‬
‫‪-8‬المراجع‬

‫التعرٌؾ بالمإلؾ‬-9

Name : Hesham ahmed saber Mohamed youssef
2:73/6/5 : ‫تاريخ الميالد‬
‫ مدينة بورسعيد‬: ‫العنوان‬
Mobile: 01001282787 _ 01228207974
E.Mail: The_life_comic@yahoo.com
Blackduck112002@gmail.com
http://sites.googles.com/site/theabilityofchange
http://www.scribd.com/The_life_comic
http://facebook.com/the.life.comic

:‫المؤهالت‬
1- (CTCHD) Canadian Business Administration Diploma.
A Profissional diploma of study authorized by Canadian Training Center For Human
Development.
‫ بإعتماد المركز العربى الكندى للتنمية‬، ‫ حاصل على دبلومة فى إدارة األعمال من المركز الكندى للتنمية البشرية‬-1
. ‫ إبراهيم الفقى‬/‫ دكتور‬.. ‫ كندا‬.. ‫ مونتلاير‬.. ‫البشرية‬

2- (ICDL) International Computer Driving Licence _ 13.4.2008.
، ‫ وورد‬.. ‫ فى إدارة الحاسب اآللى‬.. ‫ إل‬. ‫ دى‬. ‫ سى‬. ‫ حاصل على الرخصة الدولية إلدارة الحاسب اآللى بإعتماد اليونيسكو أى‬-3
. ‫ مقدمة فى الحاسب اآللى‬، ‫ إنترنت‬، ‫ ويندوز‬، ‫ أكسس‬، ‫ بوربوينت‬،‫إكسيل‬

3- Computer courses :
1- Operating system (DOS).
2- Programming By Basic.
Elsadat commercial school.1986.
‫ برمجة بلغة البيزيك_ من المعهد التجريبى التجارى‬.

)‫ حاصل على شهادة فى أوبريتنج سيستم (دوس‬-4
2:96 ‫الفنى _ سنة‬

4- ILLI _International langauge & computer center certificate english
langauge course 30.19.1992.
.. ‫ آى‬. ‫ إل‬. ‫ إل‬. ‫ آى‬.. ‫من المركز الدولى للغات والكمبيوتر‬

‫ حاصل على شهادة فى اللغة اإلنجليزية‬-4

_Certificate in computer (London) studies:(5- (ICL
- Computer techniques.
- Cobol programming langauge.
- Cobol direct access.
- Cobol practical training.

‫‪ -6‬شهادة فى الحاسب اآللى بإعتماد المعهد البريطانى للحاسب اآللى آى سى إل ‪:‬‬
‫برمجة بلغة الكوبول ‪.‬‬
‫دايركت أكسيس ‪.‬‬
‫كوبول براكتيكال تريننج ‪.‬‬
‫من المعد البريطانى آى سى إل _‪1895‬‬

‫‪6- ICNLP International Center Of NLP The Future Of Development.‬‬
‫‪NLP Diploma Training , and exhibited the highest degree of skill and competency, required to‬‬
‫‪achive N.L.P Diploma.‬‬

‫‪ -7‬دبلومة البرمجة اللغوية العصبية‬
‫دبلومة البرمجة اللغوية العصبية من المركز العالمى للبرمجة اللؽوٌة العصبٌة والتنمٌة البشرٌة ‪ .‬د‪.‬‬
‫عنتر سلٌمان ‪.‬بإعتماد البورد األمرٌكى‪.‬‬

‫‪7- NLP Practitioner Training , and exhibited the highest degree of skill and‬‬
‫‪competency, requiredto achive N.L.P Practitioner‬‬
‫‪ -8‬شهادة ممارس للبرمجة اللغوية العصبية من المركز العالمى للبرمجة اللؽوٌة العصبٌة ‪.‬د‪.‬عنتر‬
‫سلٌمان ‪.‬بإعتماد البورد األمرٌكى‪.‬‬

‫‪8-T.O.T- Columbus university certificate Diploma training of‬‬
‫‪Trainers .‬‬
‫‪ -9‬دبلوم تدريب المدربين بإعتماد جامعة كولومبس األمريكية ‪.‬‬

‫‪9-T.O.T-Future Academy Training of trainers Dipoloma.‬‬
‫‪-:‬دبلوم تدريب المدربين بإعتماد أكاديمية بناة المستقبل ‪.‬‬

:Canadian Human Devlopment Center
10- Profissional Leadership (certificate) .2009.
11- Power of Change (certificate) .2010.
12-The Art of Public Speaking (certificate) .2010.
13- How to master your fear (certificate) .2010.

‫دراسات فى المركز الكندى للتنمية البشرية‬
311:. ‫( شهادة ) من المركز الكندى للتنمية البشرية‬. ‫ القائد المحترف‬- 21
3121 .. ‫(شهادة) من المركز الكندى للتنمية البشرية‬. ‫ القدرة على التغيير‬-22
3121 .. ‫(شهادة) من المركز الكندى للتنمية البشرية‬. ‫ فن اإللقاء الجماهيرى‬-23
3121.‫ (شهادة ) من المركز الكندى للتنمية البشرية‬. ‫ التخلص من الخوف‬-13

14-PCT-Professional

Certified Trainer Diploma -John Hever

Academy.England.

. ‫ دبلوم مدرب معتمد محترف من جامعة جون هيفر البريطانية‬.-14
15-.Basic Business Administration Diploma- John Hever
Academy. England.
. ‫ دبلوم إدارة األعمال من أكادٌمٌة جون هٌفر البرٌطانٌة‬-15

16- Cort 1- 4 program B.C.I Business City International Human
Development Training & Marketing , Certificate.
. ‫ دراسات فى علم التفكير من أكاديمية بى سى آى الدولية للتدريب والتسويق‬-27

17-NLP- Diploma In Neuro-Linguistic Programming. Canadian
Training Center.Dr Ibrahim Elfiky.

‫‪-28‬دبلوم البرمجة اللغوية العصبية من المركز الكندى ‪ .‬دكتور إبراهيم الفقى ‪.‬‬

‫‪19- Creative Thinking Certificate . Canadian Training Center .‬‬

‫‪-29‬دراسات فى علم التفكير اإلبداعى من المركز الكندى للتدريب‪.‬‬

‫‪2:- Professional Business Developer Diploma. California State Academy of‬‬
‫‪USA.‬‬
‫‪ -2:‬دبلوم مطور أعمال محترف معتمد من أكاديمية والية كاليفورنيا األمريكية ‪.‬‬
‫_‪20- (Scu )Suez Canal University_The faculty of commerce‬‬
‫‪accountancy_B.Com.‬‬
‫‪ -20‬حاصل على بكالوريوس تجارة _ شعبة المحاسبة _ ‪.1894‬‬

‫الخبرات السابقة‬
‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‪-‬‬

‫مبرمج سابق حاسب آلى بلغة الكوبول بإعتماد المعهد البريطانى آى سى إل ‪.‬‬
‫مبرمج سابق حاسب آلى بلغة البيزيك بإعتماد معهد السادات التجريبى ‪.‬‬
‫محاسب سابق بشركة سامريل للتجارة واإلستيراد ‪.‬‬
‫محاسب سابق بمكتب الخبير المحاسبى ‪ /‬يسرى الهندى ‪.‬‬
‫محاسب سابق بشركة بورسعيد للتنمية السياحية ‪.‬‬
‫محاسب سابق بمديرية التربية والتعليم ببورسعيد ‪.‬‬
‫مدير سابق بشركة تجارة وإستيراد ‪.‬‬
‫مدرب تنمية بشرية معتمد من أكاديمية بناة المستقبل للتنمية البشرية ‪.‬‬
‫مدرب تنمية بشرية معتمد من جامعة كولمبس األمريكية ‪.‬‬
‫مدرب تنمية بشرية معتمد من جامعة جون هيفر البريطانية ‪.‬‬
‫منتسب كعضو بأكاديمية بناة المستقبل للتنمية البشرية ‪.‬‬
‫ممارس برمجة لغوية عصبية معتمد من المركز العالمى للبرمجة اللغوية العصبية والتنمية‬
‫البشرية بإعتماد البوورد األمريكى ‪.‬‬
‫مؤسس كعضو تأسيس بنقابة مدربى التنمية البشرية ‪.‬‬
‫منسق سابق لنقابة مدربى التنمية البشرية بمحافظة بورسعيد ‪.‬‬
‫مطور أعمال محترف معتمد من أكاديمية والية كاليفورنيا األمريكية ‪.‬‬

‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‪-‬‬

‫مؤلف الكتاب اإللكترونى (المايسترو فى فن إدارة الوقت ) ‪.‬‬
‫مؤلف الكتاب اإللكترونى ( أبجديات البرمجة اللغوية العصبية ) ‪.‬‬
‫مؤلف الكتاب اإللكترونى ( القيم ) ‪.‬‬
‫مؤلف الكتاب اإللكترونى ( الجذب و اإلستقطاب ) ‪.‬‬
‫مؤلف الكتاب اإللكترونى ( قيمة تباين النمطية فى تكوين وحدة البناء ) ‪.‬‬
‫مؤلف الكتاب اإللكترونى ( اإلنسان والقيمة المضافة ) ‪.‬‬
‫مؤلف الكتاب اإللكترونى ( الخبر اليقين من رب العالمين ) ‪.‬‬
‫مؤلف الكتاب اإللكترونى ( قالها الكون ) ‪.‬‬
‫مؤلف ديوان خواطر اإللكترونى ( السلطانية ) ‪.‬‬
‫مؤلف ديوان خواطر اإللكترونى ( ‪ 4‬سالمات ) ‪.‬‬
‫مؤلف كتيب الكاريكاتير اإللكترونى ( كتاكيتو بنى ) ‪.‬‬
‫مؤلف كتيب الكاريكاتير اإللكترونى ( عالطبلية ) ‪.‬‬
‫مؤلف كتيب الكاريكاتير اإللكترونى (‪. ) Obama and his Turkey‬‬

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful