‫البنٌة التنظٌمٌة للمنظمة‬

‫‪1‬‬

‫مداخل دراسة نظم المعلومات اإلدارٌة‬

‫‪2‬‬

‫مداخل دراسة نظم المعلومات اإلدارٌة‬
‫‪ -1‬علم الحاسوب (المدخل التقنً)‬
‫ٌمكن تسمٌته بمدخل تكنولوجٌة المعلومات حٌث ٌتم التركٌز فً دراسة نظم المعلومات على‬
‫الجوانب التقنٌة الصرفة كالمعدات والبرمجٌات وشبكات الحاسوب ولنظم تشغٌلها‬
‫وحماٌة موارد المعلومات‪.‬‬
‫‪ -2‬علم اإلدارة‬
‫ٌنطلق الدارسون لحقل نظم المعلومات من منظور إداري وتنظٌمً ٌهتم بتحلٌل المكونات‬
‫اإلدارٌة والتنظٌمٌة لهذه النظم وتأثٌرها الجوهري على اإلدارة والتنظٌم‪.‬‬

‫‪ -3‬مدخل علم االقتصاد (المدخل االقتصادي )‬
‫ٌهتم المدخل االقتصادي بدراسة نظم المعلومات من منظور اقتصادي ٌهتم بتحلٌل قٌمة‬
‫وتكلفة المعلومات وكلفة المعلومات الناقصة ودراسة الجدوى االقتصادٌة لمشروعات‬
‫نظم المعلومات ‪ ،‬وتحلٌل التكلفة والمنافع للنظام المستخدم وكل ما ٌقع فً حقل‬
‫اقتصادٌات تكنولوجٌة المعلومات‪.‬‬
‫‪-4‬مدخل علم النفس وعلم االجتماع ( المدخل السلوكً واالجتماعً )‬
‫ٌتناول هذا المدخل دراسة القضاٌا السلوكٌة المرتبطة بتكنولوجٌة المعلومات وتأثٌرها على‬
‫األنماط السلوكٌة والثقافات التنظٌمٌة على مستوى أداء نظم المعلومات اإلدارٌة‪.‬‬

‫‪3‬‬

‫نظم المعلومات والمستوٌات اإلدارٌة‬
‫تتشكل بنٌة التنظٌم فً منظمات االعمال من عدة‬
‫مستوٌات ادارٌة ‪ ،‬وٌكن القول انه كلما ازداد حجم‬
‫المنظمة وتنوعت انشطتها وتعقدت اعمالها كلما دعت‬
‫الحاجة الى تطوٌر وتطبٌق انماط متنوعة من نظم‬
‫المعلومات االدارٌة المتكاملة فً تقنٌاتها ووظائفها ‪،‬‬
‫وبالتالً ٌمكن القول ان البنٌة التنظٌمٌة للمنظمات‬
‫تتكون من عدة مستوٌات ادارٌة تقابلها انواع من نظم‬
‫المعلومات االدارٌة‪.‬‬

‫‪4‬‬

‬‬ ‫‪-4‬المساعدة فً اختٌار إستراتٌجٌة األعمال الشاملة من‬ ‫بٌن البدائل اإلستراتٌجٌة الممكنة‪.‬‬ ‫‪-3‬صٌاغة األهداف اإلستراتٌجٌة للمنظمة‪.‬التنافسٌة‬ ‫‪5‬‬ .‬‬ ‫‪-2‬دعم عملٌة صٌاغة رسالة المنظمة‪.‫الدور االستراتٌجً لنظم المعلومات اإلدارٌة‬ ‫أبعاد الدور االستراتٌجً‬ ‫‪-1‬المشاركة فً صٌاغة الرؤٌا اإلستراتٌجٌة‪.‬‬ ‫‪ -5‬تعمل نظم المعلومات اإلدارٌة على تحقٌق المٌزة‬ ‫‪.

‬‬ ‫‪6‬‬ .‫الدور االستراتٌجً لنظم المعلومات اإلدارٌة‬ ‫نظم المعلومات اإلدارٌة و المٌزة التنافسٌة‬ ‫تعمل نظم المعلومات على تحقٌق المٌزة التنافسٌة المؤكدة‬ ‫و ذلك من خالل ما تقدمه من معلومات عن قوى‬ ‫المنافسة الرئٌسٌة فً البٌئة الخارجٌة ( المصدر‬ ‫الخارجً للمٌزة التنافسٌة و المعلومات الخاصة بأنشطة‬ ‫سلسلة القٌمة ‪.

‫نموذج سلسلة القٌمة‬ ‫‪7‬‬ .

‬‬ ‫التسوٌق و المبٌعات ‪Marketing and Sales‬‬ ‫ٌرتبط هذا النشاط بحقل ادارة التسوٌق و ما ٌتضمن ذلك من تخطٌط‬ ‫استراتٌجً للمزٌج التسوٌقً و تنفٌذ الوظائف التسوٌقٌة األخرى ‪.‬‬ ‫‪8‬‬ .‬‬ ‫العملٌات ‪Operations‬‬ ‫كل األنشطة الصناعٌة و غٌرها الخاصة بتحوٌل المدخالت الى مخرجات‬ ‫(منتجات و خدمات )‪.‫نموذج سلسلة القٌمة‬ ‫األنشطة الرئٌسٌة و هً ‪:‬‬ ‫اإلمدادات الداخلٌة‬ ‫و تعنً كل األنشطة ذات العالقة بنقل و استالم و تحرٌك و تخزٌن و‬ ‫مناولة المواد و عناصر المدخالت األخرى الالزمة للنظام اإلنتاجً‪.

‬‬ ‫شراء الموارد ‪Procurement Of Resources‬‬ ‫شراء الموارد ٌعنً أنشطة توفٌر موارد عمل النظام من مدخالت ( مادة خام ‪،‬‬ ‫أجزاء ‪ ،‬مكونات ‪ ،‬طاقة ) مع ضمان توفٌر موارد المعرفة الضرورٌة بوسائل‬ ‫مختلفة ‪.‬‬ ‫تطوٌر التكنولوجٌا ‪Technology Development‬‬ ‫و هً أنشطة تحسٌن المنتج ‪ ،‬تصمٌم المنتج ‪ ،‬المعرفة بالتقانة و المعرفة بإجراءات‬ ‫العمل و المدخالت التكنولوجٌة الضرورٌة لكل نشاط فً سلسلة القٌمة‪.‫نموذج سلسلة القٌمة‬ ‫األنشطة المساندة ‪ /‬الداعمة وهً ‪:‬‬ ‫تتمثل هذه الخدمات بجمٌع األنشطة اإلدارٌة الداعمة لعمل نظام األعمال فً المنظمة‬ ‫بما فً ذلك وظائف التوجٌه و التنسٌق ألنشطة المحاسبة و المالٌة فً المنظمة‪.‬‬ ‫‪9‬‬ .

‬‬ ‫‪10‬‬ .‫تأثٌر نظم المعلومات اإلدارٌة على سلسلة القٌمة‬ ‫تؤثر نظم المعلومات اإلدارٌة على سلسلة القٌمة من‬ ‫خالل إندماجها مع األنشطة الرئٌسٌة و الداعمة التً‬ ‫تتكون منها سلسلة القٌمة و فً بعض الحاالت تستخدم‬ ‫نظم المعلومات اإلدارٌة ( بمختلف أنواعها ) كأدوات‬ ‫فعالة لدعم و إسناد األنشطة الرئٌسٌة التً تضٌف قٌمة‬ ‫الى منتجات و خدمات المنظمة باإلضافة الى أدوارها‬ ‫فً تخطٌط و تنفٌذ األنشطة المساندة على مستوى‬ ‫خدمات الدعم و التنسٌق اإلداري ‪ ،‬إدارة الموارد‬ ‫البشرٌة ‪ ،‬تطوٌر التكنولوجٌا و دعم وظٌفة الشراء‪.

‬‬ ‫‪11‬‬ .‬‬ ‫و ٌنطبق نفس األمر على وظائف تطوٌر التكنولوجٌا من خالل استخدام النظم التً تستند‬ ‫على شبكة المنظمة الخارجٌة ألنشطة الهندسة و التصمٌم بالحاسوب و كذلك على وظٌفة‬ ‫الشراء حٌث تمكن نظم المعلومات اإلدارٌة المستندة على الوٌب من تخطٌط و تنفٌذ‬ ‫أنشطة التجارة اإللكترونٌة إذا كانت هذه النظم ترتبط بموقع المنظمة اإللكترونً مع‬ ‫لتخزٌن ومعالجة بٌانات ‪Data Warehouse‬وجود قاعدة بٌانات أو مستودع بٌانات‬ ‫أنشطة التجارة اإللكترونٌة ‪.‫تأثٌر نظم المعلومات اإلدارٌة على سلسلة القٌمة‬ ‫األنشطة الداعمة‬ ‫إن نظم المعلومات اإلدارٌة و ( من بٌن أهم أنواعها نظم المعلومات اإلستراتٌجٌة )تتولى‬ ‫تنفٌذ األنشطة الداعمة فً سلسلة القٌمة من خالل نظم المعلومات التً تستند على شبكة‬ ‫المنظمة الداخلٌة إلدارة تدفقات األعمال المنسقة باإلضافة إلى دعم أنشطة إدارة الموارد‬ ‫البشرٌة من خالل نظم معلومات الموارد البشرٌة و هً من النظم الوظٌفٌة المهمة لنظام‬ ‫المعلومات اإلداري ‪.

‫تأثٌر نظم المعلومات اإلدارٌة على سلسلة القٌمة‬ ‫األنشطة الرئٌسة‬ ‫نالحظ وجود أنماط مهمة من تقنٌات نظم المعلومات‬ ‫اإلدارٌة المستخدمة فً مجاالت و تطبٌقات إمداد‬ ‫المنظمة بمدخالتها أو ادارة و تنفٌذ العملٌات اإلنتاجٌة‬ ‫باستخدام نظم التصنٌع المرنة بالحاسوب أو دعم نظام‬ ‫المخرجات من خالل ربط هذا النظام بنظم المعالجة‬ ‫التحلٌلٌة الفورٌة أو بنقاط البٌع اإللكترونً و المعالجة‬ ‫الفورٌة ألوامر الشراء و هكذا بالنسبة لخدمات الزبائن‬ ‫و ألنشطة التسوٌق و المبٌعات ‪.‬‬ ‫‪12‬‬ .

‬خالل تقنٌات شبكات‬ ‫كذلك من خالل استخدام تكنولوجٌا المزود ‪ /‬الزبون‬ ‫‪Data‬و مستودعات البٌانات ‪Client/Server‬‬ ‫فً شركة ‪Server‬حٌث ٌوضع المزود ‪Warehouse‬‬ ‫موزع األدوٌة مثال و ٌربط المزود بمحطات عمل فً‬ ‫الصٌدلٌات المستفٌدة لتقدٌم طلبات شراء األدوٌة بشكل مباشر و‬ ‫على الخط المفتوح ‪.‬‬ ‫‪13‬‬ .‫تأثٌر نظم المعلومات اإلدارٌة على سلسلة القٌمة‬ ‫فً بعض األحٌان تستخدم نظم المعلومات التنظٌمٌة المتداخلة‬ ‫‪Inter Organizational Information Systems‬‬ ‫التً تربط المنظمة بالموردٌن و المشترٌن و الموزعٌن من‬ ‫و ‪Intranet Internet . Extranet .

‫عناصر النشاط فً سلسلة القٌمة‬ ‫عنصر مادي‬ ‫ٌضم المهام المادٌة المطلوبة لتنفٌذ النشاط‪.‬‬ ‫عنصر المعلومات‬ ‫فٌتضمن كل مهام معالجة البٌانات و إنتاج المعلومات‬ ‫الضرورٌة لتنفٌذ نشاط القٌمة‪.‬‬ ‫‪14‬‬ .

‬‬ ‫‪Differentiation Strategy -2‬إستراتٌجٌة التمٌٌز‬ ‫و هً إستراتٌجٌة البحث عن التمٌز ‪ ،‬الفرادة ‪ ،‬أو اإلنفراد بخصائص‬ ‫استثنائٌة فً مجال الصناعة‪.‫نظم المعلومات واالستراتٌجٌات التنافسٌة العامة‬ ‫‪ -1‬إستراتٌجٌة قٌادة قلة التكالٌف ‪Coast Leadership Strategy‬‬ ‫و هً اإلستراتٌجٌة التً تضع المنظمة كأقل المنتجٌن تكلفة فً قطاع‬ ‫الصناعة و ذلك من خالل االستثمار األمثل للموارد و اإلنتاج بمعاٌٌر‬ ‫عالمٌة‪.‬‬ ‫‪15‬‬ .‬‬ ‫‪ -3‬إستراتٌجٌة – التركٌز ‪Focus Strategy‬‬ ‫تستند هذه اإلستراتٌجٌة على أساس اختٌار مجال تنافسً فً داخل قطاع‬ ‫الصناعة أو نشاط أعمال‪.

‬‬ ‫‪16‬‬ .‫أنواع نظم المعلومات اإلدارٌة‬ ‫ٌمكن تصنٌف نظم المعلومات االدارٌة الى قسمٌن ‪-:‬‬ ‫اوال‪ -:‬النظم التً تخدم المستوٌات االدارٌة المختلفة ‪.‬‬ ‫ثانٌا‪ -:‬نظم االسناد االداري ‪.

‬‬ ‫المستوى االستراتٌجً ‪ Strategic Level‬و الذي ٌمثل اإلدارة‬ ‫العلٌا او ادرات العمل االستراتٌجً‪.‬‬ ‫‪17‬‬ .‫النظم التً تخدم المستوٌات اإلدارٌة المختلفة‬ ‫ٌمكن تصنٌف نظم المعلومات على أساس المستوٌات التنظٌمٌة‬ ‫األساسٌة كاألتً‪:‬‬ ‫المستوى العملٌاتً ‪ Operational Level‬و الذي ٌمثل القاعدة‬ ‫األساسٌة لحركة المنظمة وٌشمل على ادارة عملٌاتها‪.‬‬ ‫المستوى االدارى ‪Management Level‬و الذي ٌشمل على‬ ‫إدارات المنظمة الوسطى‪.

‬‬ ‫‪Knowledge work System -3‬نظم العمل المعرفً‬ ‫تتعلق بإدارة كل ما ٌتعلق بالمعرفة من الحصول علٌها وتنظٌمها ومعالجتها‪ .‬وتوفٌرها‬ ‫لمستخدمٌها ‪.‬‬ ‫‪18‬‬ .‫نظم المعلومات التً تتعامل مع المستوٌات‬ ‫اإلدارٌة المختلفة‬ ‫‪ -1‬نظم معالجة المعامالت ( التجارٌة) ‪Transaction Processing‬‬ ‫‪systems‬‬ ‫تختص هذه النظم فً التعامل مع مجاالت عدة فً المنظمة ‪ ،‬مثل متابعة الطلبات‬ ‫ومعالجتها‪.‬ومتابعة ماٌتعلق باالجور ‪ ،‬وكذلك السٌطرة على المكائن والمعدات ومتابعة‬ ‫التعوٌضات‪.‬وخزنها‪ .‬‬ ‫‪Office System -2‬نظم المكتب‬ ‫و التً تتعلق بوظائف المعالجة الحاسوبٌة للكلمات (أتمتت العمل االداري ) و نظام الناشر‬ ‫المكتبً ‪ ،‬ومعالجة البٌانات ‪ ،‬و تصوٌر الوثائق التً تعتمد علٌها اجراءات و اعمال المنظمة‬ ‫‪ ،‬كذلك تامٌن التقوٌمات الزمنٌة المطلوبة‪.

‬‬ ‫‪ -5‬نظم دعم القرار ‪Decision support systems‬‬ ‫هً نظم تقدم الدعم لإلدارة العلٌا لمساعدتها فً اتخاذ القرار و حل المشاكل من خالل‬ ‫توفٌر مجموعة من البدائل تترك لمتخذ القرار حرٌة اختٌار البدٌل األفضل من بٌنها‪.‬‬ ‫‪Executive support system-6‬نظم دعم التنفٌذٌٌن‬ ‫تتولى توفٌر معلومات لدعم عملٌة اتخاذ القرارات اإلستراتٌجٌة مثل تقارٌر عن‬ ‫التنبؤات باتجاهات المبٌعات ‪ ،‬االوضاع االقتصادٌة ‪ ،‬المنافسة ‪ ،‬االتجاهات‬ ‫المستقبلٌة للطلب ‪.‫نظم المعلومات التً تتعامل مع المستوٌات‬ ‫اإلدارٌة المختلفة‬ ‫‪ -4‬نظم المعلومات اإلدارٌة ‪Management Information Systems‬‬ ‫تتولى توفٌر التقارٌر المعلوماتٌة لدعم اإلدارة الوسطى فً اتخاذ القرارات الروتٌنٌة مثل‬ ‫تحلٌل المبٌعات و التكالٌف ‪ ،‬تقارٌر ٌومٌة عن اداء العاملٌن‪.‬‬ ‫‪19‬‬ .

‬‬ ‫‪-4‬النظم الخبٌرة )‪(ES‬المعتمدة على الذكاء االصطناعً لتحاكً نمط‬ ‫التفكٌر اإلنسانً ‪ ،‬و لتخدم احتٌاجات المدٌر المختلفة‪.‬‬ ‫‪ -3‬نظم دعم المدراء )‪ESS‬تعمل على تقدٌم تقارٌر معلوماتٌة ملخصة‬ ‫مناسبة للمدراء لمساعدتهم فً اتخاذ القرارات اإلستراتٌجٌة‪.‬‬ ‫‪ -1‬نظم دعم القرار (‪ )DSS‬تعمل على مساعدة المدٌر فً اتخاذ القرارات‬ ‫شبه المهٌكلة وغٌر المهٌكلة‬ ‫‪-2‬دعم القرار الجماعً )‪ )GDSS‬تجعل المجموع ٌعملون كفرٌق عمل‬ ‫واحد رغم تباعد المسافة بٌنهم ‪.‬‬ ‫‪20‬‬ .‫نظم اإلسناد اإلداري‬ ‫تتمٌز نظم اإلسناد باهتمامها مباشرة بدعم المدٌرٌن المهتمٌن بالقرارات‬ ‫االسستراتٌجٌة حٌث تهتم بتحلٌل البٌانات المتعلقة بالبٌئة الداخلٌة و‬ ‫الخارجٌة للمنظمة ‪.

‫نظم دعم القرار‬ ‫)‪Decision Support Systems(DSS‬‬ ‫هً مجموعة متكاملة من البرمجٌات ‪ ،‬الحزم الجاهزة ‪ ،‬النماذج ‪،‬‬ ‫أدوات المعالجة‪ ،‬تتفاعل مع البٌانات و المعلومات لتقدٌم الحلول‬ ‫المقترحة‪.‬‬ ‫ٌمكن توضٌح مفهوم نظم دعم القرار من خالل مسمى النظام نفسه بحٌث‪:‬‬ ‫نظم ‪Systems‬‬ ‫حٌث ٌبنى نظام دعم القرار بناء على حاجات المستفٌدٌن الفعلٌة مع مالحظة التغٌرات البٌئٌة‬ ‫التً ٌتعامل معها ‪.‬‬ ‫دعم ‪Support‬‬ ‫إذ أن نظم دعم القرار تدعم و ال تحل محل المدٌر فً اتخاذ القرار ‪ ،‬بل تهًء للمدٌر أسالٌب‬ ‫التحلٌل المناسبة للظاهرة المدروسة و ٌترك اتخاذ القرارالنهائً للمدٌر ‪.‬‬ .‬‬ ‫القرار ‪Decision‬‬ ‫حٌث تركز نظم دعم القرارات على دعم االنتقال باهتمام المدٌرٌن من المستوٌات‬ ‫‪21‬العملٌاتٌة الى االهتمام بحل المشكالت اإلدارٌة‪.

‫بنظم معالجة البيانات‬ ‫بيانات خارجية‬ ‫قاعدة بيانات‬ ‫نظم دعم القرار‬ ‫)نظام برمجيات نظم دعم القرار(‬ ‫نماذج رياضية و تحليلية‬ ‫أدوات المعالجة التحليلية الفورية‬ ‫أدوات التنقيب عن البيانات‬ ‫واجهة المستخدم‬ ‫المستخدم‬ ‫شكل(‪ )17‬مكونات نظم دعم القرار‬ ‫‪22‬‬ .

‬مجموعة من نماذج رٌاضٌة و تحلٌلٌة‪.‫مكونات نظم دعم القرار‬ ‫‪ -1‬قاعدة بٌانات نظم دعم القرار ‪Database Decision Support‬‬ ‫‪Systems‬‬ ‫ٌمكن أن تكون قاعدة بٌانات حاسب شخصً ) ‪ ( PCs‬أو مخزون قاعدة بٌانات‬ ‫ضخمة )‪( A massive Database Warehouse‬تتجدد باستمرار سواء من نظم‬ ‫معالجة المعامالت ‪ ،‬أو من البٌانات الخارجٌة التً ٌمكن الحصول علٌها ‪.‬‬ ‫‪ -2‬نظام برمجٌة نظم دعم القرار ‪Decision Support Systems‬‬ ‫‪Software System‬‬ ‫هً مجموعة من الحزم البرمجٌة الجاهزة أو نماذج تحلٌلٌة و رٌاضٌة تستخدم لتحلٌل‬ ‫البٌانات عن طرٌق ‪:‬‬ ‫ا‪.(OLAP‬‬ ‫ج‪.‬‬ ‫ب‪.‬التنقٌب عن البٌانات )‪(Data mining‬‬ ‫‪-3‬واجهة المستخدم ‪User interface‬‬ ‫‪23‬‬ .‬المعالجة التحلٌلٌة الفورٌة)‪.

‫نظم دعم القرار الجماعً‬ ‫‪Group Decision-Support‬‬ ‫)‪Systems(GDSS‬‬ ‫هو نظام تفاعلً مبنً على الحاسب ٌدعم مجموعة من‬ ‫الناس ٌتشاركون فً مهمة واحدة ‪ ،‬فٌعملون مع بعضهم‬ ‫البعض كفرٌق و ٌستخدم لحل المشاكل غٌر المهٌكلة ‪.‬‬ ‫‪24‬‬ .‬‬ ‫تحتوي على ثالث عناصر رئٌسٌة هً ‪ :‬األجهزة ‪،‬‬ ‫البرمجٌات ‪ ،‬و االفراد‪.

‫مكونات نظم دعم القرار الجماعً‬ ‫األجهزة ‪Hardware‬‬ ‫تشمل األجهزة جمٌع المكونات المادٌة التً تعمل على تقدٌم تسهٌالت‬ ‫االجتماع نفسه مثل ‪ :‬قاعة االجتماع و مستلزماتها و التً تدعم‬ ‫تعاون المختصٌن‪.‬‬ ‫البرمجٌات ‪Software‬‬ ‫لقد زودت البرمجٌات فً نظم دعم القرارات ببرامج و تطبٌقات‬ ‫متخصصة لتقابل احتٌاج المجتمعٌن فً قاعة واحدة أو فً أماكن‬ ‫متباعدة ‪.‬‬ ‫‪25‬‬ .‬‬ ‫األفراد ‪People‬‬ ‫ٌتكون األفراد عادة من المشاركٌن فً االجتماع و المناقشة ‪ ،‬إضافة‬ ‫الى منسق االجتماع الرئٌسً‪.

‫أشكال نظم دعم القرار الجماعً‬ ‫حجم المجموعة‬ ‫صغيرة‬ ‫كبيرة‬ ‫االجتماع المشترك‬ ‫حجرة القرار‬ ‫‪Legislative‬‬ ‫‪Decision Room‬‬ ‫المؤتمرات بواسطة الحاسب‬ ‫شبكة قرارات المناطق المحلية‬ ‫‪Computer-Mediated conferencing‬‬ ‫‪Local Area Decision‬‬ ‫‪Network‬‬ ‫وجها‬ ‫لوجه‬ ‫مدى‬ ‫تقارب األعضاء‬ ‫أفراد‬ ‫موزعين‬ ‫الشكل(‪ )19‬أشكال نظم دعم القرار الجماعي‬ ‫‪26‬‬ .

‬‬ ‫‪ -2‬شبكة قرار المناطق المحلٌة‬ ‫عندما ٌكون من الصعوبة على المشاركٌن االجتماع و جها لوجه‪ ،‬إذ ٌكون‬ ‫المشاركون موزعٌن فً أماكن مختلفة‪.‫أشكال نظم دعم القرار الجماعً‬ ‫‪ -1‬حجرة القرار‬ ‫هً حجرة مجهزة بالتسهٌالت الفنٌة و الحاسوبٌة ٌجتمع فٌها مجموعة‬ ‫صغٌرة من المشاركٌن معا فً قاعة واحدة وجها لوجه‪.‬‬ ‫‪-3‬االجتماع المشترك‬ ‫عندما ٌكون المجتمعون بأعداد كبٌرة و ال ٌستطٌعون استخدام حجرة القرار‬ ‫إذ تستفٌد المجموعات الكبٌرة من تقنٌات االتصاالت و الفٌدٌو‬ ‫‪-4‬المؤتمرات بواسطة الحاسب‬ ‫عندما تكون المجموعات كبٌرة و موزعة على مناطق جغرافٌة متباعدة ‪،‬‬ ‫فإن المكتب اإلفتراضً ٌعطً رخصة مرور اتصاالت بٌن تلك‬ ‫المجموعات ‪ ،‬و تعرف هذه التطبٌقات الجماعٌة باسم تطبٌقات المؤتمرات‬ ‫الحاسوبٌة‬ ‫‪27‬‬ .

‬‬ ‫‪ -3‬المؤتمرات المرئٌة ‪Video Conferencing‬‬ ‫تمتاز عنها بإمكانٌة رؤٌة المشتركٌن لبعضهم البعض على الشاشات‬ ‫)‪(WAN‬المتلفزة ‪ .‫المؤتمرات بواسطة الحاسب‬ ‫‪Computer-Mediated Conference‬‬ ‫‪ -1‬المؤتمرات السمعٌة ‪Teleconferencing‬‬ ‫القدرة على المحادثة و التشاور بٌن مجموعة من األفراد بالتزامن رغم تواجدهم‬ ‫فً أماكن متباعدة باستخدام الهاتف أو برمجٌات البرٌد اإللكترونً الجماعً ‪ ،‬و‬ ‫لكن مع عدم إمكانٌة رؤٌة المشاركٌن لبعضهم البعض‬ ‫‪ -2‬المؤتمرات الصوتٌة ‪Audio Conferencing‬‬ ‫مؤتمرات تعتمد على التجهٌز التلفزٌونً خاص بالصوت ‪ ،‬إذ تتٌح‬ ‫للمشاركٌن إرسال الصوت و استقباله‪.‬و ذلك باستخدام شبكة المناطق الواسعة‪.‬‬ ‫‪28‬‬ .

‫نظم دعم المدٌرٌن التنفٌذٌٌن‬ ‫)‪Executive Support Systems(ESS‬‬ ‫ٌهدف هذا النظام عموما الى تعزٌز قدرة المعلومات‬ ‫للمساعدة فً اتخاذ القرارات االستراتٌجٌة ‪ ،‬حٌث تقع‬ ‫مسؤولٌة التخطٌط االستراتٌجً و القٌادة و الرقابة و‬ ‫ادارة شؤون المنشأة ‪.‬‬ ‫‪29‬‬ .

‫نظم دعم المديرين التنفيذيين‬ ‫محطة عمل‬ ‫‪‬القوائم‬ ‫نظم دعم المديرين التنفيذيين‬ ‫محطة عمل‬ ‫‪‬الرسم البياني‬ ‫‪‬االتصاالت‬ ‫‪‬المعالجة المحلية‬ ‫بيانات خارجية‬ ‫بيانات داخلية‬ ‫‪-‬أخبار االنترنت‬ ‫بيانات نظم معاجة البيانات‪-‬‬ ‫المعايير‪-‬‬ ‫بيانات نظم املعلوماتاالدارية‪-‬‬ ‫بيانات مالية‪-‬‬ ‫نظم املكاتب‪-‬‬ ‫النماذج‪-‬‬ ‫التحاليل‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫شكل(‪ )20‬نموذج نظم دعم المديرين التنفيذيين‬ ‫‪30‬‬ ‫نظم دعم المديرين التنفيذيين‬ ‫محطة عمل‬ .

‬‬ ‫‪31‬‬ .‬‬ ‫‪-2‬التوجه المستقبلً ‪Future Oriented‬‬ ‫تتركز انشطة اإلدارة العلٌا فً الغالب على التخطٌط االستراتٌجً ‪ ،‬و الذي ٌأخذ‬ ‫فً االعتبار التغٌٌر فً البٌئة الخارجٌة ‪ ،‬و هذا ٌتطلب معلومات عن اتجاهات‬ ‫التطور التكنولوجً و اتجاهات تطور أذواق المستهلكٌن ‪ ،‬و اتجاهات تطور‬ ‫أسواق العمل ‪.‫خصائص نظم دعم المدٌرٌن التنفٌذٌٌن‬ ‫‪-1‬غٌر مهٌكلة ‪Unstructured‬‬ ‫تختص اإلدارة العلٌا بالقرارات غٌر المهٌكلة مثل ‪ :‬نوعٌة الحمالت اإلعالنٌة ‪ ،‬خط‬ ‫انتاجً جدٌد ‪ ،‬و هذا ما ٌوفره نظام دعم المدٌرٌن التنفٌذٌٌن ‪.‬‬ ‫‪-3‬عدم التأكد ‪Uncertainty‬‬ ‫ان معظم البٌانات و المعلومات التً تحصل علٌها اإلدارة هً بٌانات و معلومات‬ ‫غٌر نمطٌة تشٌر الى اتجاهات ٌمكن أن تحدث او ال تحدث فً المستقبل ‪ ،‬و هً‬ ‫بذلك تقع تحت احتمالٌة عدم التأكد ‪.

‬‬ ‫‪32‬‬ .‬‬ ‫‪-5‬موارد غٌر رسمٌة ‪Informal Resources‬‬ ‫تعتمد نظم دعم المدٌرٌن التنفٌذٌٌن على خالف األنظمة األخرى بشكل أكبر‬ ‫على المصادر غٌر الرسمٌة ‪ ،‬و هذه المعلومات ذات أهمٌة كبٌرة و تؤثر‬ ‫على مستقبل الشركة لذلك فإن هذا النظام ٌمكن له أن ٌحصل على‬ ‫المعلومات الالزمة سواء من الداخل أو من الخارج عن طرٌق المعلومات‬ ‫االستخبارٌة‪.‫خصائص نظم دعم المدٌرٌن التنفٌذٌٌن‬ ‫‪-4‬مستوى منخفض من التفاصٌل ‪Low Level of Details‬‬ ‫تقدم نظم دعم المدٌرٌن التنفٌذٌٌن مستوى منخفض من التفاصٌل إذ ال بد أن‬ ‫تملك اإلدارة العلٌا نظرة شمولٌة عامة عن األمور لذلك تؤمن لها‬ ‫المعلومات بشكل مختصر و مفٌد حتى ال تقع فً بحر المعلومات‪.

‬‬ ‫‪33‬‬ .‫فوائد نظم دعم المدٌرٌن التنفٌذٌٌن‬ ‫‪ ‬مساعدة المدٌرٌن التنفٌذٌٌن فً اإلدارة العلٌا على مواجهة‬ ‫المشاكل غٌر المهٌكلة عند حدوثها فً المستوى االستراتٌجً‬ ‫للمنظمة ‪.‬‬ ‫‪ ‬المساعدة فً تزوٌد البٌانات من المصادر الداخلٌة لتحدٌد نقاط‬ ‫القوة و الضعف مثل ‪ :‬تحدٌد الربحٌة ‪ ،‬النسب المالٌة ‪ ،‬الحصة‬ ‫السوقٌة ‪ ،‬و مقارنتها بالمعاٌٌر األساسٌة للمنشأة ‪.‬‬ ‫‪ ‬المساعدة فً تزوٌد البٌانات الخارجٌة عن طرٌق المسح البٌئً‬ ‫بواسطة استخبارات األعمال عن طرٌق شبكة االنترنت‬ ‫‪،‬للتعرف على التغٌرات البٌئٌة و تحدٌد الفرص و التهدٌدات‪.

‬‬ ‫‪‬‬ ‫مساعدة المدٌرٌن التنفٌذٌٌن فً اإلدارة العلٌا على تحلٌل ‪ ،‬مقارنة ‪ ،‬تحدٌد‬ ‫االتجاهات و التنبؤ بها مثل ‪ :‬التغٌر فً اتجاهات السوق و التً تسهل‬ ‫مراقبة األداء و تحدٌد الفرص و التهدٌدات التً تواجه اإلدارة‬ ‫االستراتٌجٌة‪.‫فوائد نظم دعم المدٌرٌن التنفٌذٌٌن‬ ‫‪34‬‬ ‫‪‬‬ ‫القدرة على التحرك من بٌانات ملخصة الى بٌانات ملخصة أقل فأقل ‪،‬‬ ‫للوصول الى حد أدنى من التفاصٌل‪.‬‬ .‬‬ ‫‪‬‬ ‫مساعدة المدٌرٌن التنفٌذٌٌن فً اإلدارة العلٌا على زٌادة مساحة المراقبة و‬ ‫السٌطرة ‪ ،‬لتسمح لهم برؤٌة عدد أكبر من مصادر أقل ‪ ،‬و اتخاذ القرار‬ ‫المناسب عند تغٌٌر الظروف‪.

‬‬ ‫المجاالت الرئٌسٌة للذكاء اإلصطناعً ‪.‬‬ ‫‪35‬‬ .‫الذكاء اإلصطناعً و النظم الخبٌرة‬ ‫‪Artificial Intelligence and Expert‬‬ ‫‪Systems‬‬ ‫مفهوم الذكاء االصطناعً ‪Concept of Artificial‬‬ ‫‪Intelligence‬‬ ‫جهود لتطوٌر النظم المبنٌة على الحاسب إلعطائه القدرة على القٌام‬ ‫بوظائف تحاكً ما ٌقوم به العقل اإلنسانً من حٌث تعلم اللغات ‪،‬‬ ‫اتمام المهام اإلدارٌة ‪ ،‬القدرة على التفكٌر ‪ ،‬التعلم ‪ ،‬الفهم ‪ ،‬و‬ ‫تطبٌق المعنى ‪.‬‬ ‫هً مجموعة التطبٌقات الحالٌة و الجدٌدة فً الحقول العلمٌة و‬ ‫النظرٌة المختلفة ‪ ،‬علما أن التطبٌقات فً مجال الذكاء‬ ‫اإلصطناعً متجددة و مفتوحة على التطوٌر و اإلبداع ‪.

‬‬ ‫القدرة على تمٌٌز األهمٌة النسبٌة لعناصر الحاالت المعروضة ‪.‬‬ ‫القدرة على اكتساب المعرفة و تطبٌقها ‪.‬‬ ‫القدرة على االستجابة السرٌعة للمواقف و الظروف الجدٌدة ‪.‬‬ ‫القدرة على تقدٌم المعلومة إلسناد القرارات اإلدارٌة ‪.‬‬ ‫القدرة على استخدام الخبرات القدٌمة و توظٌفها فً مواقف جدٌدة ‪.‬‬ ‫القدرة على التصور و االبداع و فهم األمور المرئٌة و إدراكها ‪.‬‬ ‫القدرة على التفكٌر و اإلدراك ‪.‬‬ ‫القدرة على التعامل مع المواقف الغامضة مع غٌاب المعلومة‪.‬‬ ‫القدرة على استخدام التجربة و الخطأ إلستكشاف األمور المختلفة ‪.‬‬ ‫القدرة على على التعامل مع الحاالت الصعبة و المعقدة ‪.‫خصائص الذكاء اإلصطناعً‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪36‬‬ ‫استخدام الذكاء فً حل المشاكل المعروضة مع غٌاب المعلومة الكاملة‪.‬‬ .‬‬ ‫القدرة على التعلم و الفهم من التجارب و الخبرات السابقة ‪.

‬‬ ‫‪37‬‬ .‫النظم الخبٌرة‬ ‫‪Expert Systems‬‬ ‫تعتبر النظم الخبٌرة نوعا من أنواع النظم المبنٌة على المعرفة‬ ‫و شكال متطورا )‪(Knowledge –Based Systems‬‬ ‫)‪(Artificial Intelligence‬من أشكال الذكاء اإلصطناعً‬ ‫‪ ،‬و التً استندت فً بناء النظم على مبدأ شبٌه بمنطق التفكٌر‬ ‫اإلنسانً ‪ ،‬حٌث ٌعتمد النظام الخبٌر على اجابات األسئلة ‪،‬‬ ‫لٌصل الى تقدٌم النصٌحة المطلوبة ‪.‬‬ ‫حتى ٌقوم النظام الخبٌر بهذه المعرفة ال بد أن ٌمتلك مكونات‬ ‫جوهرٌة مثل ‪ :‬قاعدة المعرفة ‪ ،‬محرك االستدالل ‪ ،‬ذاكرة‬ ‫عاملة ‪ ،‬تفسٌر االستدالل ‪ ،‬و الواجهة البٌنٌة ‪.

‫مكونات النظام الخبٌر‬ ‫‪Components of Expert Systems‬‬ ‫النظام الخبير‬ ‫مكونات برنامج النظام الخبير‬ ‫قاعدة‬ ‫المعرفة‬ ‫محرك‬ ‫االستدالل‬ ‫برامج واجهة‬ ‫المستخدم‬ ‫)موارد البرمجيات(‬ ‫واجهة المستخدم‬ ‫مكونات تطوير النظام الخبير‬ ‫الخبيرو‪/‬أو‬ ‫محطة عمل‬ ‫برنامج اكتساب المعرفة‬ ‫مهندس المعرفة‬ ‫‪38‬‬ ‫شكل (‪)21‬مكونات النظام اخلبريو تطويره‬ ‫المستخدم‬ .

‬‬ ‫‪39‬‬ .‫مكونات النظام الخبٌر‬ ‫‪Components of Expert Systems‬‬ ‫قاعدة المعرفة ‪Knowledge Base‬‬ ‫نموذج معرفة انسانٌة و جزء من النظام الخبٌر ٌعتمد على‬ ‫الحقائق متمثلة بمجموعة تعرٌفات ‪ ،‬فرضٌات ‪ ،‬معاٌٌر ‪ ،‬و‬ ‫احتماالت تصف منطقة المشكلة ‪ ،‬و على اسلوب تمثٌل‬ ‫المعرفة ممثال بمجموعة من القواعد و االفتراضات المنطقٌة و‬ ‫الرٌاضٌة و التً تصف كٌف أن الحقائق مناسبة معا و فً حالة‬ ‫منطقٌة ‪ .‬و ٌتم جمع و اشتقاق هذه المعرفة من الخبٌر من‬ ‫خالل التقنٌات التً ٌستخدمها مهندس المعرفة ‪.

‫مكونات النظام الخبٌر‬ ‫‪Components of Expert Systems‬‬ ‫موارد البرمجٌات ‪Software Recourses‬‬ ‫تحوي موارد البرمجٌات على مجموعة برمجٌات النظام الخبٌر و هً ‪:‬‬ ‫‪-1‬محرك االستدالل ‪Interface Engine‬‬ ‫برمجٌة للبحث فً محتوٌات قاعدة المعرفة فً سٌاق و تسلسل دقٌق ‪ ،‬تقوم بمزج و‬ ‫مقاربة الحقائق التً توجد فً الذاكرة عند االستشارة فً مسألة ما ‪ ،‬و مقارنة‬ ‫المسألة المعروضة و نقلها من خالل وحدة الحوار ‪ ،‬و ربطها مع قواعد المعرفة‬ ‫المخزنة لدٌه لتولٌد حل للمشكلة و اختٌار النصٌحة المناسبة ‪.‬‬ ‫‪40‬‬ .‬‬ ‫‪-2‬برامج واجهة المستخدم ‪Programs User Interface‬‬ ‫هً البرمجٌات التً تسهل للمستخدم التفاعل مع النظام الخبٌر ‪ ،‬و التخاطب معه ‪،‬‬ ‫إذ ٌستطٌع المستخدم من خاللها إدخال المعلومات و التعلٌمات الى النظام و‬ ‫توجٌه األسئلة و تلقً اإلجابات ‪ ،‬و غالبا ما تهدف تكنولوجٌا الذكاء اإلصطناعً‬ ‫الى تزوٌد واجهة المستخدم باللغات التً تمكن المستخدم من التفاعل بسهولة مع‬ ‫النظام ‪.

‫مكونات النظام الخبٌر‬ ‫‪Components of Expert Systems‬‬ ‫واجهة المستخدم ‪User Interface‬‬ ‫ٌتلقى المستخدمون نصائح الخبرة من النظام الخبٌر من‬ ‫محطات العمل المختلفة ‪ ،‬و ٌملك النظام الخبٌر‬ ‫البرمجٌات التً تخاطب المستفٌد بلغته الخاصة ‪ ،‬كما‬ ‫زودت البرمجٌات فً النظام الخبٌر بخدمة تفسٌر‬ ‫االستدالل‪.‬‬ ‫‪41‬‬ .

‬‬ ‫برنامج الوصول للمعرفة ‪Knowledge Accession‬‬ ‫‪Program‬‬ ‫ان برامج الوصول للمعرفة لٌست جزءا من النظام الخبٌر ‪ ،‬بل هً‬ ‫أدوات برمجٌات لتطوٌر قاعدة المعرفة ‪ ،‬و التً تستخدم لتطوٌر‬ ‫النظام الخبٌر‪ ،‬حٌث ان الغرض منه استمرار تحدٌث قاعدة‬ ‫المعرفة ‪.‫مكونات تطوٌر النظام الخبٌر‬ ‫‪Expert System Development‬‬ ‫الخبٌر و‪/‬أو مهندس المعرفة ‪Expert and/or Knowledge‬‬ ‫‪Engineer‬‬ ‫ٌقوم مهندس المعرفة بتطوٌر البرامج المختلفة التً تمثل أحد‬ ‫مكونات النظام الخبٌر ‪ ،‬حٌث ٌقوم بإدخال الحقائق و القواعد‬ ‫المختلفة الى برامج النظام الخبٌر ‪ ،‬و تتجمع تلك الحقائق و‬ ‫القواعد من مهندسً المعرفة فً محطات العمل ‪.‬‬ ‫‪42‬‬ .

‬‬ ‫النظم التً تعمل كخبٌر‪ٌ :‬قدم النظام فً هذه الحالة نصٌحة‬ ‫جاهزة للمستخدم فً الحالة التً تعرض علٌه ‪.‬‬ ‫‪43‬‬ .‫األشكال المختلفة للنظم الخبٌرة‬ ‫‪Different Forms of Expert‬‬ ‫‪Systems‬‬ ‫النظم التً تعمل كمساعد ‪ :‬حٌث ٌقوم النظام بمساعدة‬ ‫المستخدم فً تحلٌل بعض األعمال ‪ ،‬و من أمثلتها ‪ :‬النظم‬ ‫التً تقوم بقراءة الخرائط و الرسومات البٌانٌة المختلفة ‪.‬‬ ‫النظم التً تعمل كزمٌل ‪ :‬إذ ٌسمح هذا النظام للمستخدم أن‬ ‫ٌناقش المشكلة مع النظام و ٌتلقى اإلجابات فتكون النتٌجة‬ ‫محصلة جهد مشترك للمستخدم و النظام معا ‪.

‫خصائص النظم الخبٌرة‬ ‫‪Characteristics of Expert‬‬ ‫‪Systems‬‬ ‫فصل المعرفة عن السٌطرة ‪Separate Knowledge From Control‬‬ ‫بما أن كل من المعرفة المخزنة فً النظام الخبٌرو برنامج السٌطرة مستقالن عن‬ ‫بعضهما البعض ‪ ،‬لذلك فإن تعدٌل و إدامة النظام الخبٌر تكون أكثر سهولة و أقل‬ ‫تعقٌد ‪.‬‬ ‫حٌازة معرفة الخبٌر ‪Posses Expert Knowledge‬‬ ‫ٌستوعب النظام الخبٌر و ٌخزن الخبرة و المعرفة المتراكمة للخبٌر اإلنسانً ‪ ،‬كما‬ ‫ٌعمل على نقل المهارات األساسٌة ذات العالقة بالمعرفة و استخداماتها العملٌة‬ ‫الى النظام الخبٌر ‪ ،‬كً ٌستطٌع أن ٌعمل بكفاءة فً حقل اإلختصاص الذي ٌعمل‬ ‫به الخبٌر ‪.‬‬ ‫‪44‬‬ .‬‬ ‫التركٌز على الخبرة ‪Focuses Expertise‬‬ ‫ٌمتلك النظام الخبٌر المهارات الكافٌة لحل المشكالت فً مجال معٌن من المعرفة ‪،‬‬ ‫لكنه ٌمتلك قدرات محدودة خارج اطار المجال التخصصً كمعظم الخبراء ‪.

‬‬ ‫‪45‬‬ .‬‬ ‫اإلدراك اإلستكشافً ‪Reasons Heuristically‬‬ ‫ٌقوم النظام الخبٌر باشتقاق القواعد انطالقا من الخبرات و التجارب لدٌه و بناء على شكل من الفهم‬ ‫العملً للمشكالت المعروضة ‪ ،‬و من خالل االستعانة بقواعد استكشافٌة أو ما ٌعرف بالمنهج‬ ‫البحثً االستكشافً ‪ ،‬حٌث تعمل المعالجة االستكشافٌة مع المعلومات المتاحة الستخالص النتائج‬ ‫لحل المشكلة دون اتباع خطوات متتالٌة محددة سلفا‪.‬‬ ‫البرمجة مقابل هندسة المعرفة ‪Programming Versus Knowledge Engineering‬‬ ‫تتضمن هندسة المعرفة بناء النظم الخبٌرة ‪ ،‬حٌث ٌقوم محللو و مصممو النظام الخبٌر بتعرٌف‬ ‫المشكلة و دراستها و تنظٌمها ‪ ،‬للوصول الى فهم عمٌق للمشكلة موضع البحث ‪.‬‬ ‫تطبٌقات النظم الخبٌرة ‪Expert Systems Applications‬‬ ‫ٌتضمن استخدام النظم الخبٌرة اٌجاد الحلول ‪ ،‬حٌث ٌعمل النظام الخبٌر على تقدٌم النصٌحة المناسبة‬ ‫للمستخدم بعد أن ٌوجه عدة أسئلة و ٌتلقى عدة اجابات ‪ ،‬ثم العودة الى قاعدة المعرفة المخزنة لدٌه‬ ‫بما تملك من حقائق و قواعد متعلقة بالنصٌحة ‪.‫خصائص النظم الخبٌرة‬ ‫‪Characteristics of Expert‬‬ ‫‪Systems‬‬ ‫‪Reasons with Symbols‬‬ ‫التبرٌرات مع الرموز‬ ‫تعرض النظم الخبٌرة المعرفة المخزنة بشكل رمزي علما أنه ٌمكن أن تستخدم تلك الرموز للتعبٌر‬ ‫عن أنماط متنوعة من المعرفة مثل ‪ :‬الحقائق ‪ ،‬المفاهٌم و القواعد ‪.

Sign up to vote on this title
UsefulNot useful