You are on page 1of 12

‫‪1‬‬ ‫نوبة �صحيان‬ ‫يناير ‪2009‬‬

‫العدد الثالث‬ ‫ن�رشة غري دورية ت�صدر عن النقابة العامة للعاملني ال�رضائب العقارية‬ ‫يناير ‪2009‬‬
‫احتفالت ال�ضرائب العقارية فى العيد االول‬
‫النقابة امل�ستقلة ولدت لتبقى ‪..‬ا�ستقاالت‬
‫جماعية من نقابة البنوك‬
‫»هما مني واحنا مني«‬
‫ه��م ‪...‬الزمالء اع�ض��اء االحت��اد العام للعم��ال وتوابعهم ‪,‬‬
‫واحنا‪ .‬اع�ض��اء التنظيم النقابى امل�ستقل الذى ن�ش�أبارادة‬
‫اجلمعية العمومية‬
‫هم مني‬
‫مطلوبني لدى املحاكم للتحقيق فى خمالفاتهم بخ�صو�ص‬
‫انتحال �ص��فة العمال وهم رجال االعمال حمل م�ساءالت‬
‫اجله��از املرك��زى للمحا�س��بات ح��ول اه��دار ا�ش�تراكات‬
‫العامل�ين باال�ض��افة ملخالفات مالية باملاليني و�ص��لوا‬
‫ملواقعه��م بالتزوي��ر ومب��ا ي�س��مى «التزكي��ة» بعدم��ا‬
‫منع��وا املناف�س�ين من ممار�س��ة حقهم حتى فى الرت�ش��ح‬
‫لالنتخاب��ات معظمه��م جت��اوز ال�س��ن القانوني��ة ودخ��ل‬
‫مرحل��ة التخريف فمكانهم اذن الطبيعى قهوة املعا�ش��ات‬
‫‪-‬ا�س��قطتهم قواعدهم فى جميع املواقع باحراق �صورهم‬
‫ودماهم فى اال�رضابات املتتالية ‪-‬مطرودون من االحتاد‬
‫ال��دوىل للعم��ال‪ .‬وحم��ل انتق��اد ومالحظات وان��ذار من‬
‫منظم��ة العمل الدولية ‪..‬وهى فى طريقها لتوقيع عقوبات‬
‫بحقه��م ‪-‬حولوا االحتاد الع��ام والنقابات العامة ملكاتب‬
‫للحزب الوطنى احلاكم بحيث اقت�رص دورها على ار�س��ال‬
‫»برقيات التهنئة وال�شكر «عمال على بطال‬
‫حولوا التنظيم النقابى لآداة دفاع عن م�ص��الح ا�ص��حاب‬
‫العمل فى مواجهة العمالف�ش��لوا ف�ش�لا ذريع��ا فى حل اى‬
‫م�ش��كلة واال ملا ا�ش��تعلت كل ه��ذة اال�رضابات‪-‬ا�س��تغلوا‬
‫التنظيم النقابى فى احل�صول على م�صالح �شخ�صية حتى‬
‫فاقت �رصعاتهم الداخلية على املنا�ص��ب كل حد وحولت‬
‫وعلية‬ ‫التنظيم النقابى ل�ش��لل‬
‫‪ .‬حال‬ ‫اعتمادنا على جمعياتنا العمومية �س��ندا وداعما ومعينا فى‬ ‫‪..‬فم�رص بال نقابات عمالية‬
‫لي���س من بيننا رجال اعمال ‪...‬لذلك فهدفنا الأول والأخري‬ ‫كل ن�ش��اطنا‪ -‬ن�ستند للد�ستور امل�رصى فى املادة ‪ 56‬منة التى‬
‫ولذل��ك ان�ش���أنا تنظيمن��ا النقابى امل�س��تقل عنهم وعن اى‬
‫هو حماية حقوق العاملني والعمل من اجل حت�سني ظروف‬ ‫‪.‬اعطت العمال حق تكوين نقاباتهم‬ ‫حزب اة تيار او جماعة دفاعا عن م�ص��الح العاملني التى‬
‫‪ .‬و�رشوط العمل‬ ‫و للقان��ون امل�رصى اخلاىل من اى ن���ص مينع تكوين النقابات‬‫الجتد مدافعا عنها �س��وانا ‪ .‬وحققنا جناحات وانت�صارات‬
‫ال ير�أ���س حتري��ر جريدتنا املدعو �س��مري رجب – يا دى‪-‬‬ ‫ولالتفاقيات الدولية املوقعة من احلكومة امل�رصية والتى تتيح‬ ‫نتحدى بها التنظيم الفا�شل وقياداتة امل�سنة‬
‫‪ .‬العجب ‪ -‬وهذة ميزة لنا وعيب فيهم‬ ‫‪ .‬حق تكوين النقابات امل�ستقلة جهة االدارة باالعرتاف بها‬
‫نقاب��ة ال�رضائ��ب العقاري��ة رجالها رج��ال عامى ‪2007‬‬
‫‪ .‬و‪, 2008‬و�سيكون عام ‪ 2009‬عام النقابات امل�ستقلة‬
‫وحلكم املحكمة الد�ستورية العليا الذى منح العاملني حق‬ ‫احنا مني‬
‫ن�ش���أت نقابتنا وفقا للتطور الطبيع��ى للعمل النقابى بعد ‪ .‬االن�ضمام لأى نقابة يختارونها‬
‫لذل��ك مل نطل��ب م��ن جم��اور او �ش��حاتة اى اع�تراف فق��د‬ ‫ا��ضراب ناجح �ش��هد ب��ه العدو وال�ص��ديق ‪,‬حقق مكا�س��ب نقابتن��ا الآن ه��ى اجله��ة الوحي��دة التى تدي��ر التفاو�ض‬
‫‪ .‬طلقناهم ثالثا ‪...‬ولن نطلب ال�رشعية ممن يفتقدها‬ ‫لزمالئنا نتحدى بها اى تنظيم نقابى فى العامل ‪...‬وحتولت وحتقق اجنازات للعاملني اما التنظيم الر�س��مى فقد تفرغ‬
‫كمال ابوعيطة‬ ‫للهجوم علينا ‪....‬لكن الكالب تعوى والقافلة ت�سري على اى‬ ‫جلنتة العليا بارادة اع�ضائة لنقابة‬
‫يناير ‪2009‬‬ ‫نوبة �صحيان‬ ‫‪2‬‬

‫تطورات �صندوق رعاية العاملني‬


‫نوبة �صحيان‬
‫االجتماعية وال�صحية‬
‫االعت�ص��ام بل جاءت مببادرة من �س��يادته �شخ�صيا‪ .‬وبا�سم ‪55‬‬ ‫تنفي��ذا لق��رار الوزي��ر يو�س��ف بطر���س غ��ايل ال��ذي �أعل��ن ي��وم‬
‫نوب��ة �ص��حيان» لي�س��ت جم��رد جري��دة«‬
‫دوري��ة لأبن��اء مهن��ة واح��دة‪ ،‬حتت��وي عل��ي‬
‫ب�ض��عة �أخب��ار‪ ،‬وبع���ض املعلوم��ات املهنية‪،‬‬
‫بالإ�ض��افة �إيل بع���ض الزاويا‪ .‬فه��ذه اجلريدة‬
‫�أل��ف �أ�رسة من العاملني بال�رضائب العقارية يتوجهون بال�ش��كر‬ ‫‪ 2007/12/31‬يف وج��ود قي��ادات امل�ص��لحة لتمث��ل العاملني‬ ‫تطرحها حركة ن�ض��الية منت�رصة‪ ،‬لتعزيز هذا‬
‫واالمتنان لل�س��يد الوزير علي مبادرته ويطالبون ب�رسعة التنفيذ‬ ‫املعت�ص��مني مت االنتهاء من �إعداد الدرا�س��ة االكتوارية لل�صندوق‬ ‫النجاح وتقوية احلرك��ة ودفعها للأمام‪ ،‬بهذا‬
‫‪ ،‬وتقرر �إن يقوم ممثل النقابة الأ�ستاذ كمال �أبو عيطة باملتابعة‬ ‫وقام بهذا العمل اخلبري االكتواري �أ‪� /‬أحمد حمرم‬ ‫املعني فهي �صوت ن�ضايل ملوظفي ال�رضائب‬
‫مع ال�س��ادة امل�س��ئولني عملية الإقرار والإن�ش��اء حتى يخرج هذا‬ ‫تقدم ممثل النقابة العامة للعاملني بال�رضائب العقارية �أ‪ /‬كمال‬ ‫العقاري��ة‪ ،‬نطرح فيها نح��ن املوظفني يف كل‬
‫ال�ص��ندوق �إيل الن��ور يف �أقرب فر�ص ‪ ،‬ويف ات�ص��ال تليفوين مع‬ ‫�أب��و عيطة بطل��ب مقابلة ل�س��يادة الوزير لعر�ض نتيجة الدرا�س��ة‬ ‫حمافظة ومدينة ومركز ‪ :‬الإ�ش��كاليات والظلم‬
‫�س��يادة الوزير يوم ال�س��بت املا�ض��ي �أثناء تواجده باخلارج وعد‬ ‫وك��ذا البداي��ة العملية لل�ص��ندوق والذي ن�ص��ت الدرا�س��ة علي �أن‬ ‫والتع�س��ف والقل��ق الذي��ن نع��اين من��ه �أثن��اء‬
‫‪�.‬سيادته بتحديد لقاء ملناق�شة املو�ضوع مبجرد عودته‬ ‫يب��د�أ اعتب��ارا م��ن الأول من يوليو املا�ض��ي ‪ ،‬وجم��وع العاملني‬ ‫ت�أديتن��ا لوظيفتن��ا‪ .‬ونطرح �أ�ش��كال الن�ض��ال‬
‫ت�ش��كر ل�س��يادة الوزير مبادرت��ه والتي مل تكن من �ض��من مطالب‬ ‫واملقاوم��ة والتح��رك والرف�ض الذي��ن نواجه‬

‫الفرحة × ‪3‬‬
‫ب��ه ه��ذه العقب��ات كم��ا نط��رح اخل�برة التي‬
‫اكت�س��بناها‪� .‬إيل جان��ب احت��واء اجلريدة علي‬
‫هذه الأخبار والتقارير‪ ،‬يجب �أن تكون �س��احة‬
‫للحوار بني جموع موظفي ال�رضائب العقارية‪،‬‬
‫الذي��ن عمل��وا �س��ويا ط��وال �أوعوام للح�ص��ول‬
‫د الوزي��ر ومت املوافقة عليها بالكامل ومت‬ ‫�صندوقني للرعاية االجتماعية وال�صحية‬ ‫كل عام و�أنتم بخري مبنا�سبة عيد ال�رضائب‬ ‫عل��ي مطالبهم‪ ،‬حتي حققوا بع�ض املكا�س��ب‪،‬‬
‫ت�أجيل بدالت االنتقال فقط حلني االنتهاء‬ ‫وتركيزنا علي ان�ش��اء هذين ال�ص��ندوقني‬ ‫العقارية ‪2008/12/3‬‬ ‫ليبن��وا علي هذه املكا�س��ب ‪ .‬فم��ن خالل هذه‬
‫م��ن جل��ان احل��صر والتقدير حت��ي يكون‬ ‫ي�أتي من قبيل خدمتنا وزمالئنا يف حقل‬ ‫كل ع��ام و�أنت��م بخ�ير مبنا�س��بة عي��د‬ ‫اجلري��دة يج��ب �أن ي��دور ح��وار دميقوراط��ي‬
‫هناك بدل انتقال ثابت لكل املوظفني‬ ‫ال�رضائب العقارية ملدة تزيد علي ‪ 35‬عام‬ ‫الأ�ضحي املبارك ‪2008/12/9‬‬ ‫ح��ول عالقتنا ب��الإدارة وببع�ض��نا البع�ض‪،‬‬
‫واملطل��وب من��ا يف املرحل��ة القادمة هو‬ ‫�س��لبت من��ا كافة احلقوق حي��ث املرتبات‬ ‫كل عام و�أنتم بخري مبنا�س��بة عيد امليالد‬ ‫ويف الأ�س��ا�س حول طرق تنظيم حركتنا‪� ،‬أكرث‬
‫ان�شاء نقابتنا امل�ستقلة بحرية ودميقراطية‬ ‫ال�ض��ئيلة واملكاف���أة الهزيلة وزمالئنا يف‬ ‫املجيد ‪2008/1/7‬‬ ‫�أهمية يف هذه اللحظة‪ .‬من خالل هذه اجلريدة‬
‫�س��نتمكن �أي�ض�� ًا م��ن التع��رف عل��ي م�ش��اكل‬
‫ونزاه��ة عالية ويكون مطلبنا يف املرحلة‬ ‫امل�ص��الح والأماك��ن الآخ��ري يح�ص��لون‬ ‫وكان��ت فرحتن��ا يف الع��ام املا�ض��ي‬ ‫ون�ض��االت ومعارك قطاعات �أخري يف م�رص‬
‫القادمة هو م�س��اواتنا مب�صلحة ال�رضائب‬ ‫علي ‪� 9‬أ�ضعاف ما نح�صل عليه ويزيد‬ ‫�أي�ض��ا له��ذه املنا�س��بات الث�لاث ي��وم �أن‬ ‫واخل��ارج والتعل��م التاريخي��ة‪ .‬به��ذا املعن��ي‬
‫امل�رصية‬ ‫ف��كان والب��د م��ن مكاف���أة املوظف�ين يف‬ ‫�أنهينا اعت�ص��امنا ي��وم ‪2007/12/13‬‬ ‫«نوبة �ص��حيان» يجب �أن تكون عمل جماعي‬
‫وب�إذن اهلل تعايل �س��وف نفرح‪...‬ونفرح‪....‬‬ ‫ال�رضائ��ب العقاري��ة يف نهاي��ة خدمته��م‬ ‫وح�ص��لنا علي كل جزء م��ن مطالبنا يوم‬ ‫كتاب��ة وتوزيع��ا‪ ،‬الب��د �أن يكتبه��ا موظف��ي‬
‫ونفرح‬ ‫ل�ص��ندوق الرعاي��ة االجتماعية وعالجهم‬ ‫‪ 2007/12/31‬مب�ص��لحة ال�رضائ��ب‬ ‫ال�رضائ��ب العقاري��ة م��ن الإ�س��كندرية حت��ي‬
‫فلن��ا مزيد م��ن التقدم والثب��ات والرجوع‬ ‫م��ن خ�لال �ص��ندوق الرعاي��ة ال�ص��حية‬ ‫العقاري��ة واجتم��ع بن��ا �س��يادة الوزي��ر‬ ‫�أ�س��وان‪ .‬فه��ذه جريدة لن يقوم فق��ط بكتابتها‬
‫هيئ��ة حتريره��ا‪ ،‬وال حفن��ة م��ن القي��ادات‪،‬‬
‫ايل مواقعنا احلقيقية و�سط املوظفني‬ ‫ونبارك �أنف�سنا و�أهالينا مبا ح�صلنا عليه‬ ‫وال�سيد رئي�س امل�صلحة والذي وعدنا فيها‬ ‫ول��ن تك��ون فق��ط مكان��ا لن��شر مق��االت ر�أي‬
‫�أخيكم‬ ‫خ�لال الع��ام املا�ض��ي وذل��ك م��ن خالل‬ ‫بامل�س��اواة الكامل��ة بالعاملني مب�ص��لحة‬ ‫ملجموعة من كت��اب ال�رضائب العقارية ذوي‬
‫عماد �شعبان ‪ /‬الدقهلية‬ ‫الأحدي ع�رش بندا الذي تقدمنا به لل�سيد �أ‪.‬‬ ‫ال�رضائ��ب العقاري��ة بالقاه��رة وان�ش��اء‬ ‫املواهب‪ .‬فكما كان ن�ض��ال موظفي ال�رضائب‬
‫العقاري��ة دميقراطيا‪ ،‬وكانت الق��رارات ت�ؤخذ‬

‫املكاف�آت املالية امل�ؤقتة مل تنجح فى �إبعادنا عن االعت�صام‬ ‫بالت�ص��ويت‪ ،‬يج��ب �أن تك��ون جريدتهم بنف�س‬
‫ال�ش��كل‪� .‬ش��اركوا يف الكتاب��ة جلريدتك��م م��ن‬
‫كاف��ة املحافظ��ات‪ ،‬اكتب��وا عل��ي �أخبارك��م‪،‬‬
‫ويف ذات ال�س��ياق قدمت حمافظة املنوفية مكاف�أة قدرها ن�صف‬ ‫كانت حمافظ��ة ال�رشقية قد �رصفت مكاف�أة قدرها ‪ 02‬يوم �أثناء‬ ‫خرباتكم‪� ،‬أحوالكم‪ ،‬وحياتكم‪ ..‬ناق�شوا ما طرح‬
‫يف اجلري��دة من �أفكار وتوجه��ات‪ ..‬عربوا عن‬
‫�شهر للعاملني بها حتت م�سمى منحة العيد يف دي�سمرب املا�ضي‪.‬‬ ‫االعت�ص��ام جلمي��ع العامل�ين بال�رضائ��ب العقاري��ة بال�رشقي��ة‪،‬‬ ‫�أفكارك��م ومواهبك��م‪ .‬را�س��لونا عل��ي العنوان‬
‫وعل��ى الرغم من ذل��ك‪ ،‬فكانت تلك املحافظات الت��ي قاتل فيها‬ ‫وقامت اللجن��ة النقابية التابعة للنقابة العامة ب�إر�س��ال خطاب‬ ‫‪: aqareyya@gmail.com‬الربي��دي‬
‫امل�س�ؤلون ملنع االعت�صام من �أكرث املحافظات ا�شرتاكا يف جميع‬ ‫ت�أييد لل�س��يد رئي�س امل�ص��لحة �آنذك ا�س��ماعيل عبد الر�س��ول كان‬ ‫فاك�س ‪37494357 :‬‬
‫الفعاليات‪.‬‬ ‫حمت��واه ال�ش��عور باالمتن��ان لعدم موافقت��ه على �ض��مهم لوزارة‬
‫م�أمورية ال�رضائب العقارية ب�أبو كبري‪� -‬رشقية‬ ‫املالي��ة‪ .‬وكان ال�س��يد ا�س��ماعيل عب��د الر�س��ول قد �أعل��ن ذلك يف‬
‫�أحمد عبد ال�صبور‬ ‫و�سائل اعالم عديدة‪.‬‬

‫منا�شدة من موظفي‬ ‫�إىل النقابة ال�صفراء‬


‫ال�ضرائب بال�شرقية‬
‫ننا�ش��د ال�سي��د الأ�ست��اذ رئي���س‬ ‫الدائ��رة ويبع��دوا وليعلم��وا �أن مطال��ب‬ ‫موظ��ف ال�رضائ��ب العقاري��ة؟ �أم �أنها �أمر‬ ‫فج���أة وب��دون ان��ذار �سابق و�ض��ع اك�سري‬
‫امل�صلح��ة بالتدخ��ل �شخ�صي��ا‬ ‫املوظف�ين مطال��ب عادل��ة ال تتكل��م عنها‬ ‫من �أوامر �أ�ص��حاب الكرا�س��ي التي التدوم‬ ‫احلي��اة له��ذه النقاب��ة ال�صف��راء الت��ي‬
‫ل�صرف بدل ال�صرافة املوقوف منذ‬ ‫اال نقاب��ة عادلة لأنها تق��ع حتت "حوائج‬ ‫له��م فدوام احلال من املح��ال ولو �أن هذه‬ ‫ومازالت تتكلم ع��ن الباطل وما بني علي‬
‫�أكتوب��ر ‪ 2008‬ونطل��ب ال��رد علي‬ ‫النا���س" وم��ن م�ش��ي مع �أخي��ه يف حاجة‬ ‫النقابة ال�ص��فراء بنيت علي �أ�س��ا�س قوي‪،‬‬ ‫باط��ل فه��و باط��ل وله��ذا الغر���ض قامت‬
‫املذكرة املرفوع��ة ايل �سيادته‬ ‫حتي ق�ضاها ثبت اهلل قدميه علي ال�رصاط‬ ‫اله��م الأكرب لها هو حقوق املوظفني لكان‬ ‫جمي��ع مديري��ات ال�رضائ��ب العقاري��ة‬
‫علما ب�أن ن�سب��ة احل�صيلة له�ؤالء‬ ‫ي��وم القيام��ة الفرق هو الأ�س��ا�س اما علي‬ ‫الت��ف حوله��ا املوظف�ين‪ ،‬ولك��ن هيه��ات‬ ‫بتجيي�ش بع���ض �أفرادها الذي��ن لي�س لهم‬
‫ال�صي��ارف بلغ��ت �أكرث م��ن العام‬ ‫تق��وي واما علي جرف ن��ار ولن ينفع بعد‬ ‫هيه��ات‪ ،‬فبعد �أن �أخ��ذ املوظفني حقوقهم‬ ‫�س��وي �إر�ض��اء ر�ؤ�س��ائهم حتي ول��و كان‬
‫املا�ضي ب�أكرث من ال�ضعف‬ ‫ذل��ك اك�س�ير احلياة حت��ي لو قام��ت لهذه‬ ‫‪-‬والبقي��ة ت�أت��ي‪ -‬يري��دون �أن ين�س��بوا‬ ‫ه��ذا علي ح�س��اب حق��وق زمالئه��م‪ ،‬فهل‬
‫النقابة حياة‬ ‫النج��اح لهم فالنجاح له �ألف �أب والف�ش��ل‬ ‫ت��دوم حياة تق��وم علي ه�ض��م احلق؟ وان‬
‫موظفو ال�ضرائب العقارية بال�شرقية‬ ‫ ‬ ‫ل��ه �أب واح��د �أي��ن �أ�ص��حاب الكرا�س��ي من‬ ‫دام��ت‪ ،‬فهل ت�س��تطيع �أن جتلب للموظفني‬
‫�أمره ال�سيد – ال�سوي�س‬ ‫اعت�ص��امات املوظف�ين‪ ،‬كان��وا جميع��ا‬ ‫حقوقه��م؟ واذا جلبت‪ ،‬احلقوق ف�أين كانت‬
‫يبكون علي منا�ص��بهم خوفا �أن ت�ص��يبهم‬ ‫من احلق��وق الرئي�س��ية الفعال��ة يف حياة‬
‫‪3‬‬ ‫نوبة �صحيان‬ ‫يناير ‪2009‬‬

‫تطوير �أدوات العمل‬ ‫�ش��مل تطوير العمل ف��ى ال�رضائب العقاري��ة العاملني‬
‫ونظام العمل على ال�سواء ‪.‬والتطوير بالن�سبة للعاملني‬
‫ه��و متابع��ة بناء النقاب��ة امل�س��تقلة اوال ب���أول ‪...‬اما‬
‫تطوير نظام العمل فيبتدئ فيما اطلعنا علية ا�سماعيل‬
‫عبد الر�س��ول ‪:‬جهاز حديث �سينتقل با�سلوب العمل اىل‬
‫مراحل من التطور مل ت�ش��هدها ال�رضائب العقارية منذ‬
‫‪ .‬ن�ش�أتها‬
‫اجلهاز اجلديد �سيخدم جلان احل�رص بديال عن الدفاتر‬
‫العمالقة كنا ن�س��تخدمها اذ �س��يتم البحث اليكرتونيا‬
‫‪ .‬با�ستخدام اجلهاز بدال من البحث فى الدفاتر‬
‫اجلهاز �سيحمل خريطة لل�شوارع وللعقارات وبياناتها‬
‫ما �س��يدخر وقتا وجهدا كانا ي�ضيعان كما �سيمنع اى‬
‫‪ .‬تالعب او اهمال فى كتابة ا�سم �صاحب العقار‬
‫وبذلك �س��ينح�رص دولر اللجنة فقط ف��ى كتابة القيمة‬
‫االيجارية وا�ضافة البيانات اجلديدة من واقع احل�رص‬
‫‪ .‬وم��ا يجرى االن هو املفا�ض��لة بني جهازين ‪:‬اولهما‬
‫قيمتة ثمانية �آالف جنية و الثانى قيمتة ‪ 20‬الف جنية‬
‫‪...‬ورحم اللة ايام احلمار واخلرج عهدة ال�رصاف‬

‫�شخ�صية العدد‬ ‫يوم الن�صر العظيم‬


‫عادل عبد العزيز املوايف‬ ‫‪.‬ال �شكر على واجب يابيه ربنا يوفقكم كمان وكمان‬
‫�أحد عمال بنزينه التعاون رف�ض ذكر �إ�سمه‬
‫كل عام و�أبناء ال�رضائب العقارية ب�ألف خري و�صحه ون�رص‪ ..‬كل عام‬
‫وكل من كافح ونا�ض��ل من �أجل عودة احلق لأ�ص��حابه ب�ألف �ص��حة‬
‫بقول حل�رضتك �أيه �أنا كان نف�سى �أطلع �أعت�صم معاكوا ب�س ما باليد‬ ‫‪.‬ون�رص‪ ..‬كل عام وكل من �شارك فى هذا العمل العظيم ب�ألف خري‬
‫وكيل الوزارة‪/‬مدير مديرية‬ ‫حيلة‪� ،‬أنا كان قلبى بيتقطع ع�ش��ان النا�س اللى بتبات فى ال�ش��ارع‬
‫دى‪ ..‬ياق��وه اهلل عل��ى منظ��ر احل��رمي اللى بتب��ات فى ال�ش��ارع على‬
‫‪.‬اليوم هو �أول عام على ن�رص ال�رضائب العقارية‬
‫اليوم ال يتكلم �أبناء ال�رضائب العقارية ولكن يتكلم �أنا�س عا�رشوا‬
‫ال�ضرائب العقارية بالقاهرة‬ ‫‪.‬الر�صيف ع�شان حقها يرجع ليها وفيه رجاله قاعده فى بيوتها‬
‫مل��ا احلكوم��ه هددتنا وه��ددت مدير املحطة ع�ش��ان كنا بندخل‬
‫‪.‬االعت�صام وعا�شوه منذ البدايه وحتى النهاية‬
‫الي��وم يتكلم عم��ال مقه��ى "فيينا" وعم��ال بنزين��ة "التعاون"‬
‫•ولد يف ‪ 1949/5/15/‬يف مدينة املن�صورة‪.‬‬ ‫زماي��ل ليكم احلمام��ات عندنا وحرج��ت علين��ا ان مندخلكم�ش‬ ‫و�ص��احب حمل البقاله الذى كنا نعت�ص��م بجوارة و�سكان �شارع‬
‫احلمام��ات ل��و املو�ض��وع ب�إي��دى مكنت���ش طوعته��م ب���س �أنت‬ ‫‪.‬الن�رص (ح�سني حجازى) عن مافعله موظفو ال�رضائب العقارية‬
‫•تدرج يف املنا�صب وتويل من�صب مدير مديرية‬ ‫ع��ارف احلكومه وجربوته��ا كان ممكن يقب�ض��و عليا وكلك نظر‬ ‫‪ :‬فى البداية ومع �أحد عمال مقهى "فيينا" حممد عبد العزيز‬
‫ال�ضرائب العقارية بالقاهرة عام ‪2006‬‬ ‫لو ما�س��معت�ش الكالم كان ممكن يح�ص��لنا �أيه ب���س على العموم‬ ‫عم حممد �أيه ر�أيك فى االعت�صام ؟‬
‫�أه��وه ربنا ن�رصكم عل��ى الظلمه ربنا معاك��وا داميا وعلى فكرة‬ ‫واهلل حاج��ه تف��رح �أن يك��ون فيه �أك�تر من خم�س��ه الأف موظف‬
‫‪ .‬وح�صل علي درجة وكيل الوزارة ‪2007‬‬ ‫‪� .‬أنتوا وح�شتونى قوى‬ ‫‪.‬موجودين ع�شان حقهم يرجع تانى ليهم‬
‫عم حممود �ص��احب حمل البقال الذى كنا نعت�ص��م بجواره قوىل‬ ‫�إح�سا�س��ك ايه بالنا�س اللى كانت تقعد على القهوة ع�شان تتابع‬
‫•ال�سمات ال�شخ�صية‪:‬‬ ‫ي��ا ع��م حممود �أي��ه �أح�سا�س��ك باالعت�ص��ام والنا�س الل��ى كانت‬ ‫برامج �أتكلمت عنهم وعن حقهم؟‬
‫‪-1‬ال�شفافية يف �أداء العمل‪.‬‬ ‫معت�صمه جانبك ؟‬ ‫ب�ص �أقول حل�رضتك على حاجة‪ ..‬ع�شان نا�س حترك كل القنوات‬
‫ب���ص �أنا كن��ت فخ��ور بالنا�س اللى كان��ت موج��وده حواليا �أول‬ ‫الف�ض��ائية دى وتظهر بال�ص��وت وال�ص��ورة فى الربامج دى م�ش‬
‫‪-2‬التفاهم الكامل لظروف العمل واملوظفني‪.‬‬ ‫مرة �أح�س بالدفا ده واللمة دى كنت حا�س���س بون�س غريب و�أنتو‬ ‫جاى من فراغ‪� ،‬أكيد املو�ض��وع كبري‪� ،‬أنا كنت ب�س���أل نا�س كتري‬
‫حوالي��ا‪ ..‬كنت �ش��ايف فى عي��ون النا���س �إ�رصار وحتدى ع�ش��ان‬ ‫عن املو�ض��وع بتاع ال�رضائب العقارية فقالوىل �إحنا كنا زمان‬
‫‪-3‬التوا�صل مع املر�ؤو�سني ب�شكل دائم‪.‬‬ ‫رجوع حقهم ليهم كنت و�أنا بامللكو ميا و�أغ�سلكوا كبيات ال�شاى‬ ‫�سنه ‪ 1974‬فى وزارة املاليه ودلوقتى �إحنا بقينا تبع املحليات‬
‫‪-4‬الهدوء واالتزان يف ت�سيري العمل‪.‬‬ ‫�أنى م�شارك معاكوا وزي زيكو بالظبط‪ ..‬كنت بحاول �أعمل حاجة‬ ‫وجايني �س��ايبني بيوتنا وعيالنا و�ستاتنا وقاعدين فى ال�شارع‬
‫ولو ب�صيته ع�شان �أ�شارك معاكو �أنتو �أحتديتو احلكومه و�أحتديتو‬ ‫ع�ش��ان نرج��ع حقنا ف��ى الع��ودة ل��وزارة املالي��ة فقولتلهم اهلل‬
‫‪-5‬التجاوب مع �أي مطلب �شرعي للموظفني‪.‬‬ ‫نف�س��كم االول و�ش��فت ف��ى عنيكو الفرح��ه باحل�ص��ول على احلق‬ ‫‪.‬يوفقكم فى رجوع حقكم ده‬
‫‪-6‬عدم الت�سرع يف اتخاذ �أي القرار‪.‬‬ ‫بتاعكم ورجوعكم وزارة املاليه وزغاريد ال�س��تات وهما ما�ش�ين‬ ‫ع��م حممد �إنت �س��معت قب��ل كده عن �إعت�ص��امات عم��ال ونا�س‬
‫‪.‬من هنا وكان نف�سى �أ�شارك �أكرت ب�س �أنت عارف الباقى بقى‬ ‫موظفني ؟‬
‫‪-7‬يحر�ص علي االجتماع مبديري امل�أموريات يف‬ ‫ق�صدك ع�شان تعليمات �أمن الدوله ليك بعدم التعامل معانا؟‬ ‫ب���ص �أقول��ك على حاجه �أن��ا �أول مرة ف��ى حياتى �أ�ش��وف نا�س‬
‫بالظب��ط �أنا كان نف�س��ى �أف�ض��ل اتعامل معاكم حلد ما �أو�ص��لكم‬ ‫بالعدد ده موجودة فى �إعت�صام واحد‪ ،‬دى حاجة مب�شفها�ش غري‬
‫اجتماع ثابت �شهريا للإطالع علي �أي م�شكلة‬ ‫للموا�ص�لات اللى هرتكبوها و�أنتوا مروحني منت�رصين ب�س �أنت‬ ‫‪.‬فى التليفزيون وال�سيما‪ ..‬دى حاجة جامده قوى‬
‫تقابلهم والعمل علي حلها‪.‬‬ ‫ع��ارف اللى مابي�س��مع�ش كالم احلكومه ممكن يح�ص��لوا �أيه ب�س‬ ‫عم حممد �أنت تابعت برنامج العا�رشة م�ساءاً ملا جاب اال�ستفتاء‬
‫عل��ى العم��وم �ألف م�بروك عليكم ح�ص��ولكم على حقك��م ويارب‬ ‫بتاع ال�رضائب العقارية ؟‬
‫مديحة حامد‬ ‫تف�ض��لوا دامي��ا منت�رصين غ�ص��ب عن عني �أى ح��د يحاول ياخد‬ ‫مل��ا ج��ه اال�س��تفتاء ونا�س كتري �ش��اركت في��ه واخت��اروه عمل‬
‫القاهرة‬ ‫‪.‬حقكم منكم‬ ‫العام �أنا فرحت قوى �إن فيه نا�س ل�س��ه بتفكر فى غريها وحت�س‬
‫تنفيذ فنى‬ ‫�أحمد خمتار‬ ‫‪.‬مب�شاكلهم فرحت قوى زى ما يكون املو�ضوع يخ�صنى و�أكرت‬
‫م ‪ .‬حممود حماد الكومى‬ ‫مركز املعلومات باجليزة‬ ‫�شكرا يا عم حممد‬
‫يناير ‪2009‬‬ ‫نوبة �صحيان‬ ‫‪4‬‬

‫ح�صلت «ن��وب��ة �صحيان»‬


‫ع��ل��ى ن�����س��خ��ة م���ن خطاب‬
‫ف����اروق �شحاتة العو�ضي‬
‫رئي�س النقابة العامة التابعة‬
‫ل�ل�احت���اد‪ ،‬اخل���ط���اب ال���ذي‬
‫يطلب فيه من وزارة املالية‬
‫ع��دم التعامل م��ع النقابة‬
‫العامة للعاملني بال�رضائب‬
‫ال��ع��ق��اري��ة‪ .‬ك��م��ا نن�رش مع‬
‫اخلطاب خطاب �آخ��ر �صادر‬
‫من مكتب وزير املالية يرف�ض‬
‫فيه طلب ال�سيد رئي�س النقابة‬
‫احلكومية‪ ،‬ويقرر التعامل‬
‫م���ع امل��م��ث��ل�ين ال�رشعيني‬
‫ل���ل���م���وظ���ف�ي�ن‪ -‬ال��ن��ق��اب��ة‬
‫العامة للعاملني ال�رضائب‬
‫العقارية‪.‬‬
‫خطاب فاروق شحاتة لرئيس المصلحة‬ ‫خطاب مكتب وزير المالية‬

‫�صراع قواعد ال�صرف‬


‫ممثلى العاملني انف�س��هم بو�ض��ع القواعد –‬ ‫قواع��د �رصف اجلهود وحافز االثابة بعد ان‬
‫منا�شدات بتطوير املقرات الفيوم‬
‫وم��كان العمل غري منا�س��ب العطاء �ص��ورة‬ ‫ننا�ش��د ال�س��يد الأ�س��تاذ وزير املالية وال�سيد‬
‫وهو اجت��اة حممود‪ -‬وبالفع��ل اعلن الوزير‬ ‫اعتمدت م��ن الوزير ال ميل��ك كائنا من كان‬ ‫مميزة للممول‪.‬‬ ‫الأ�س��تاذ رئي�س م�ص��لحة ال�رضائب العقارية‬
‫‪.‬نف�سة هذة القواعد‬ ‫ان يغ�ير فيها او يخالفها واالتعر�ض للجزاء‬ ‫كما يوج��د ار�ض مالك دولة مع��دة للمباين‬ ‫بنظ��رة �إىل مقرات العم��ل حيث �أن ال�رضائب‬
‫بع���ض املديري��ن وبال��ذات ف��ى ال�ص��عيد‬ ‫االدارى ‪ .‬فم��ا م��ن م�س��توى ادارى اعلى من‬ ‫مبحافظ��ة الفي��وم وكذل��ك جمي��ع مراك��ز‬ ‫العقاري��ة بالفي��وم يف حاج��ة �إىل تخطي��ط‬
‫املظلوم يخالفون القواعد ‪ .‬ونحن من جهتنا‬ ‫الوزير فى جهازال�رضائب العقارية والقواعد‬ ‫املحافظة وذلك البناء عليها جلمع م�ص��الح‬ ‫جيد لبناء مق��رات جديدة ملديرية ال�رضائب‬
‫�ش��كونا رفعنا االمر لرئي�س امل�ص��لحة الذى‬ ‫ن�ص��ت على ان اجلهود غ�ير العادية مرتبطة‬ ‫مبديري��ة ال�رضائ��ب العقاري��ة بالفي��وم‬ ‫العقارية �أ�س��وة بامل�ص��الح احلكومية داخل‬
‫طالبه��م هاتفي��ا باتب��اع التعليم��ات وبذل‬ ‫بتحقيق االهداف العامة لل�رضائب العقارية‬ ‫وم�أموري��ة مركز الفي��وم �أول وث��اين وبندر‬ ‫املحافظ��ة علم��ا ب���أن مديري��ة ال�رضائ��ب‬
‫ال�س��يد جمدى ذكى م�ش��كورا جه��ودا فى هذا‬ ‫‪ .‬وه��ذة العبارة ابع��دت ال ‪ %125‬جهود من‬ ‫اول وث��اين للعواي��د بالفي��وم وم�أموري��ة‬ ‫العقارية بالفيوم وكذلك جميع امل�أموريات‬
‫طامية ويو�سف ال�ص��ديق اب�شواي و�سنور�س‬ ‫التابع��ة لها جميعه��ا بالإيجار وال ت�ص��لح‬
‫ال�س��بيل ‪.‬اال ان م�س��ئوىل املديريات ي�رصون‬ ‫‪ .‬نطاق احل�صيلة‬
‫الكل ح�سب مركزه‬ ‫خلدمة العاملني وكذلك املمولني املرتددين‬
‫‪.‬على اخلط�أ‬ ‫الغري��ب ان��ة بع��د اعتم��اد الوزي��ر وار�س��ال‬ ‫فنطال��ب م��ن ال�س��يد اال�س��تاذ مع��ايل وزير‬ ‫لق�ضاء م�صاحلهم العامة‪.‬‬
‫ونحن ال منلك اال ال�شكوى للوزير الذى تخالف‬ ‫القواع��د يخال��ف بع���ض مدي��رو املديريات‬ ‫املالي��ة عل��ي الدع��م امل��ايل لبن��اء املقرات‬ ‫وهن��اك م�أموريت�ين (طامي��ة ويو�س��ف‬
‫قراراتة ويقوم من هو ادنى مبخالفة قرارات‬ ‫اوامر الوزيرو ين�ص��بون انف�س��هم فى �س��لطة‬ ‫اجلدي��دة للمديري��ة وخالفه وتوجد ارا�ض��ي‬ ‫ال�ص��ديق) ت�س��تحقان �إهتماما �أك�ثر‪ ..‬دورة‬
‫االعلى وفى حالة ا�س��تمرار هذة التجاوزات‬ ‫تعل��و �س��لطة الوزي��ر ويربط��ون اجلهود غري‬ ‫ام�لاك دولة مع��دة للمباين تخ�ص���ص لبناء‬ ‫املي��اه الأوىل غري �ص��احلة لال�س��تخدام وال‬
‫ال ميل��ك العاملون اال مع��اودة الكرة حماية‬ ‫العادي��ة باحل�ص��يلة ‪.‬فعل��ى الرغ��م م��ن ان‬ ‫املقرات املذكورة‬ ‫توج��د دورة مياه بالثاني��ة‪ ..‬وامل�أموريتني‬
‫‪ .‬حلقوقهم ب�أيديهم‬ ‫امل�ص��لحة ولأول م��رة ف��ى تاريخه��ا كلفت‬ ‫يحي احمد قطب‬ ‫ال ت�س��توعبان الأع��داد الكبرية م��ن الزمالء‬
‫وحممد عبد ال�سميع‬

‫انتخابات اللجان النقابية‬ ‫�أبو عيطة يتقدم با�ستقالته من التنظيم الر�سمي‬


‫فى املنيا والبحر االحمر‬ ‫وثوقعات بزيادة اال�ستقاالت‬
‫وان�ضمام املحافظتني‬ ‫تق��دم القيادي كمال �أبو عيطة با�س��تقالته م��ن النقابة العامة‬
‫للعاملني بالبنوك والت�أمينات –التنظيم احلكومي‪ -‬احتجاجا‬
‫للنقابة امل�ستقلة‬ ‫على التخاذل من جانب التنظيم الر�س��مي م��ن الوقوف بجوار‬
‫املوظفني يف ق�ض��اياهم وتخليها عنهم يف االعت�ص��ام ال�شهري‬
‫ب�ش��ارع ح�س�ين حجازي يف دي�س��مرب ‪ 2007‬والذي ا�ستمر ‪11‬‬
‫�سفرت انتخابات اللجان النقابية فى‬ ‫يوم�� ًا انته��ى بتحقيق مطال��ب املوظف�ين‪ ،‬و�أكد �أب��و عيطة �أن‬
‫النقابة العامة امل�ستقلة لل�رضائب‬
‫العقارية فى حمافظتة البحر الأحمر‬ ‫النقاب��ة العامة عي تنظيم ر�س��مي تابع للحكومة ويتخذ دائم ًا‬
‫عن فوز حممد عبد احلى من�صب ممثل‬ ‫مواققفه بناء على ما تراه احلكومة باال�ض��افة اىل ان من فيه‬
‫املحافظة بينما انتهت االنتخابات‬ ‫من م�س��ئولني جاءوا بالتزوير‪ ،‬وهو ما يجعل والئهم للحكومة‬
‫فى حمافظة املنيا اىل فوز ح�سن على‬ ‫‪.‬ولي�س للموظفني‬
‫ح�سن بن�صب ممثلها ‪.‬‬ ‫وهناك توقعات كبرية �أن تزيد موجة اال�ستقاالت من النقابة‬
‫االن���ت���خ���اب���ات ج����رت ف���ى جميع‬ ‫العامة –التنظيم احلكومي‪ -‬لعدم قدرتها على تبني م�صالح‬
‫امل�����أم����وري����ات وامل���دي���ري���ات فى‬ ‫املوظفني وانك�ش��اف وجهها القبيح يف الوقوف مع احلكومة‬
‫املحافظتني دميقراطيا عرب ت�صويت‬ ‫‪�.‬ضد املوظفني‬
‫حر وبذلك ان�ضم الزمالء من موظفى‬ ‫وكان العدي��د م��ن املوظفني قد �أن�س��حبوا بالفعل من النقابة‬
‫ال�رضائب العقارية فى املنيا والبحر‬
‫االحمر اىل باقى اللجان فى النقابة‬ ‫خا�ص��ة لأنه��م الآن ينتم��ون لنقاباته��م امل�س��تقلة ولي�س��ت‬
‫العامة امل�ستقلة لل�رضائب العقارية ‪.‬‬ ‫‪.‬النقابة العامة للبنوك والت�أمينات والأعمال االدارية‬
‫‪5‬‬ ‫نوبة �صحيان‬ ‫يناير ‪2009‬‬

‫النقابات الدولية ت�ضامنت مع ت�أ�سي�س نقابتنا امل�ستقلة‬


‫ال�ش��جاع لعمال م�رص خا�ص��ة‬ ‫م��ع انت�ش��ار �أخب��ار ��شروع موظف��ي‬
‫موظف��ي ال�رضائ��ب العقاري��ة‬ ‫ال�رضائ��ب العقاري��ة بت�أ�س��ي�س �أول نقاب��ة‬
‫‪.‬وعمال الن�سيج‬ ‫م�س��تقلة يف تاريخ م�رص منذ عام ‪،١٩٥٧‬‬
‫نحن ن�ؤي��د ت�أييدا مطلقا جهود‬ ‫تت��واىل ر�س��ائل الت�أيي��د والت�ض��امن م��ن‬
‫اللجنة العليا لإ�رضاب موظفي‬ ‫‪...‬النقابات العاملية‬
‫ال�رضائ��ب العقاري��ة لإقام��ة‬ ‫و �ستقوم �أ�رسة حترير <<نوبة �صحيان>>‬
‫نقابة م�ستقلة حرة دميقراطية‬ ‫‪..‬بن�رش بع�ض منها يف هذا العدد‬
‫لتمثي��ل حق��وق وم�ص��الح‬ ‫بع��ث ال�س��يد جريمي��ي دي��ر رئي���س نقاب��ة‬
‫العم��ال‪ ،‬و�س��نبذل ق�ص��ارى‬ ‫ال�صحفيني الربيطانيني بر�سالة يف �شهر‬
‫‪ .‬جهدنا لإي�صال �صوتكم‬ ‫‪�:‬أكتوبر قال فيها‬
‫وكت��ب جيم��ي كيل��ي‪،‬‬ ‫‪،‬الإخوة والأخوات‬
‫ال�س��كرتري الإقليم��ي لنقاب��ة‬ ‫�أكتب �إليكم متمنيا النجاح يف جمهوداتكم‬
‫<<يوناي��ت>> الت��ي متث��ل‬ ‫‪.‬لإقامة نقابتكم احلرة اجلديدة‬
‫‪ ٢‬ملي��ون عامل بقط��اع النقل‬ ‫من احلي��وي وال��ضروري للعم��ال بجميع‬
‫‪:‬بربيطانيا و�أيرلندا‬ ‫�أنحاء العامل وجود نقابات م�س��تقلة ت�سهر‬
‫ا�س��محوا يل ب�إع�لان ت�ض��امن‬ ‫عل��ى م�ص��الح �أع�ض��ائها‪� .‬ش��كل ن�ض��الكم‬
‫نقابتي مع ن�ض��الكم‪ .‬ن�ضالكم‬ ‫من �أجل حت�س�ين ظروف عملك��م ومتثيلكم‬
‫م��ن �أج��ل حت�س�ين ظ��روف‬ ‫النقاب��ي م�ص��در �إله��ام يل ح�ين �س��معت‬
‫عملك��م وحرياتك��م النقابي��ة‬ ‫ب�أخب��اره‪ .‬و�أعدكم مبناق�ش��ة ذلك الأمر مع‬
‫يث�ير �إعجاب��ي‪ ،‬و�س���أعمل م��ا‬ ‫زمالئي و�إيجاد و�س��يلة للحرك��ة العمالية‬
‫يف الإم��كان لتعمي��ق رواب��ط‬ ‫الربيطانية لدعمكم عمليا و�سيا�سيا‬
‫الت�ضامن مع حركتكم ب�أو�ساط‬ ‫وق��د �أر�س��ل نقابي��ان بريطاني��ان بنقاب��ة‬
‫‪.‬احلركة العمالية الأيرلندية‬ ‫‪ PCS‬موظف��ي احلكوم��ة الربيطاني�ين‬
‫وبعث ال�سيد ت�ش��يم دين رئي�س‬ ‫بر�س��الة ت�ض��امن م�ش�تركة حمل��ت توقيع‬
‫نقاب��ة عمال املوان��ئ الرتكية‬ ‫�أن��دي ري��د ع�ض��و جمل���س رئا�س��ة النقابة‬
‫الت��ي متث��ل ‪� ٤٠‬أل��ف عام��ل‬ ‫وماريان��ا �أوين��ز ممثلة موظف��ي ال�رضائب‬
‫بر�س��الة ق��ال فيه��ا‪« :‬علمن��ا‬ ‫‪:‬العقارية الربيطانيني‬
‫بحرك��ة مقاومتك��م ونياب��ة‬ ‫نبعث بتحياتنا وت�ضامنا مع النقامة العامة‬
‫ع��ن عمال املوان��ئ وعالعمال‬ ‫امل�س��تقلة للعاملني بال�رضائ��ب العقارية‪،‬‬
‫الأتراك نبعث بتحياتنا احلارة‪.‬‬ ‫ن�ض��الكم لتح�س�ين الأجور وظروف العمل‬
‫»‪.‬مقاومتكم هي مقاومتنا‬ ‫ولت�أ�سي�س نقابة م�ستقلة ودميقراطية ميثل‬
‫وبع��ث �إحت��اد ط�لاب جامع��ة‬ ‫م�ص��در �إلهام لنا‪� ... .‬س��نعمل ما يف و�سعنا‬
‫�أل�س�تر جوردانز تاون بر�سالة‬ ‫لن�رش التوعية بن�ض��الكم وخلق الت�ض��امن‬

‫ال�شرفاء يف خندق واحد‬


‫قالوا فيه��ا‪« :‬نحن �إحتاد طالب‬ ‫»‪.‬والت�أييد املطلوبني يف احلركة النقابية‬
‫جامع��ة �أل�س�تر جوردانزت��اون ن�ؤيد بقوة‬ ‫وقام رئي�س نقابة رجال املطافئ ب�أيرلندا‬
‫ن�ضال موظفي ال�رضائب العقارية لت�أ�سي�س‬ ‫ال�ش��مالية جي��م بارب��ر ببعث ر�س��الة جاء‬
‫نقابة م�ستقلة مب�رص‪ ..‬جريي كارول نائب‬ ‫‪:‬فيها‬
‫واملهند�س كمال خليل مدير مركز الدرا�سات‬ ‫ت�ضامن معنا املئات من العمال والن�شطاء‬ ‫»رئي�س الإحتاد‬ ‫نحن فخ��ورون مبا �س��معناه عن الن�ض��ال‬
‫اال�ش�تراكية ال��ذي ال يغيب عن �أي ت�ض��امن‬ ‫العمالي�ين وال�سيا�س��يني ‪ ،‬وبالطب��ع ل��وال‬
‫عمايل‪ ،‬واال�س��تاذ �س��عد عبود ع�ضو جمل�س‬
‫ال�ش��عب الذي �أ�رص على زيارتنا رغم مر�ضه‬
‫�آنذك‪ ،‬وكذلك ت�ض��امنت معنا �أمانة العمال‬
‫بحزب التجمع بقيادة املنا�ض��ل طالل �شكر‬
‫ت�ضامن ه�ؤالء ملا كان لعزميتنا من دافع‪.‬‬
‫و�أبد�أ او ًال ب�س��كان �ش��ارع ح�س�ين حجازي‬
‫الذي��ت حتملونا على مدار �أحد ع�رشة يوماً‪،‬‬
‫ومل ي�ضيقوا بنا ومل ي�ستجيبوا لطلبات رجال‬
‫ح�صار الأمن فى املحافظات‬
‫وبع��د ذلك يقولوا �أن فيه تي��ارات �أرهابيه‬ ‫م��امل يعرفه الكثري من النا�س �أن ال�رضائب‬
‫ال��ذي كان مالزم ًا لنا يومياً‪ ،‬والأ�س��تاذين‬ ‫الأمن بزجهم علي ال�ش��كوى من االعت�صام‬
‫العزيزي��ن حممد عب��د القدو�س مق��رر جلنة‬ ‫فيكون م�برر لطردنا من اعت�ص��امنا‪ .‬وكل‬ ‫�ألي�س��ت هذه هى البيئة احلا�ضنه وامل�ؤديه‬ ‫العقاري��ة على م�س��توى م�رص له��ا حواىل‬
‫احلريات بنقابة ال�ص��حفيني وجمدي �أحمد‬ ‫ال�س��كان الذين فتحوا بيوتهم لنا‪ ،‬ومكوننا‬ ‫�إىل ذل��ك وم��ع كل اجلهود الت��ى قامت بها‬ ‫‪ 400‬م�أموري��ة ومكت��ب ومدي��ر‪ ،‬وف��ى‬
‫ح�س�ين الأمني الع��ام حلزب العم��ل واللذان‬ ‫من ا�س��تخدام دورات املياه‪ ،‬والذين تربعوا‬ ‫جهات مت توريطها فى ذلك ماهى النتائج‬ ‫�ص��باح يوم ‪ 2007 / 12 / 3‬حتولت هذه‬
‫�صال معنا �صالة اجلمعة جماعة‪.‬‬ ‫لنا مبا تي�رس من املواد الغذائية‪ ،‬وبالطبع‪،‬‬ ‫�أم��ام �إ�رصار �أ�ص��حاب احلق اعتق��د �أن كل‬ ‫املق��رات �إىل �أماك��ن حما�رصة م��ن رجال‬
‫وبالطب��ع ال يفوتن��ي وف��د عم��ال املحل��ة‬ ‫ال �أن�س��ى املواطن ال�رشيف الذي �أجل رحلة‬ ‫الدنيا �ش��هدت بالرقى واالداء العاىل الذى‬ ‫الأم��ن لدرج��ة �أن الأم��ن ا�س��تعان ب�رشطة‬
‫العظم��اء‪� ،‬أ�ص��حاب الت�أث�ير الأك�بر‪ ،‬ووف��د‬ ‫حج��ه وت�برع بكاف��ة التكالي��ف ل�ص��الح‬ ‫حدث ودخل اعت�ص��ام ال�رضائ��ب العقارية‬ ‫املرورحل�ص��ار بع���ض املق��ار‪ ،‬كل ذل��ك‬
‫حرك��ة عمال م��ن �أج��ل التغيري‪ .‬كما �أ�ش��كر‬ ‫االعت�صام‪.‬‬ ‫التاري��خ و�أ�ص��بح من��وذج ل��كل �أ�ص��حاب‬ ‫ملن��ع املوظف�ين م��ن التوج��ه �إىل القاهرة‬
‫اال�س��تاذ ج��ورج ا�س��حق والدكت��ورة كرمية‬ ‫حق��اً‪ ،‬ه���ؤالء ه��م امل�رصي�ين احلقيقي�ين‬ ‫احلق��وق ال�ض��ائعة وه��ذا يذكرن��ى بق��ول‬ ‫للأعت�ص��ام ورغ��م ه��ذا االره��اب الأمن��ى‬
‫احلفناوي القياديان بحركة كفاية‪.‬‬ ‫و�أت�ص��ور �أن اي �ش��ارع م��ن �ش��وارع م�رص‬ ‫ال�ش��اعر اذا ال�ش��عب يوما �أراد احلياة فالبد‬ ‫�إال �أن االالف متكن��وا م��ن �أداء واجبهم فى‬
‫كل ه�ؤالء داخل �صورتنا الكبرية‪ ،‬وال ميكن‬ ‫عل��ى نف�س الق��در م��ن ال�ش��هامة التي كان‬ ‫م��ن �أن ي�س��تجيب الق��در والب��د للي��ل �أن‬ ‫وقفه تاريخية رجاال ون�ساء وما الي�صدقه‬
‫�أن يك��ون موقعه��م خارجه��ا ‪ .‬نق��دم ل��كل‬ ‫عليه��ا �أبناء ح�س�ين حج��ازي‪ ،‬والدليل �أن‬ ‫‪ .‬ينجلى والبد للقيد �أن ينك�رس‬ ‫عق��ل �أن يكون الأمن املن��وط به حفظ �أمن‬
‫ه���ؤالء كامل التحية والتقدي��ر لأنهم قدموا‬ ‫هناك الع�رشات مِ ن َمن ال نعرفهم ت�ضامنوا‬ ‫وهاهو القيد قد �أنك�رس واليل �أجنلى ونحن‬ ‫املواط��ن والوقوف على احلياد خا�ص��ه �أن‬
‫خدم��ة لوطنهم العزي��ز‪ ،‬ونعدهم هم وكافة‬ ‫معنا ب�صور عديدة‪ ،‬وكان �أول البارزين يف‬ ‫ف��ى طريقن��ا �إىل �أثب��ات للم��رة االل��ف �أن‬ ‫مطالب النا�س م�رشوعة وب�ش��كل �سلمى هو‬
‫التنظيمات النقابية الدولية التي ت�ض��امنت‬ ‫ال�ص��ورة اال�س��تاذ حمدين �ص��باحي ع�ضو‬ ‫حلول االمنيه دائما �سالح فى يد الفا�شلني‬ ‫ال��ذى يتم جتني��ده لف�ض وملن��ع النا�س �أن‬
‫معن��ا ب�أننا ل��ن نتهاون يف انت��زاع �أى من‬ ‫جمل���س ال�ش��عب ال��ذي كان �أول املبادرين‬ ‫واملفل�س�ين الذين لي�س لديهم حلو �س��لمية‬ ‫تطالب بحقوقها وم��ن املفرت�ض �أن يكون‬
‫حقوقنا‪ ،‬نعدهم بغ ٍد �أف�ضل‪.‬‬ ‫بزيارتن��ا يف �أر�ض االعت�ص��ام‪ ،‬كما زارنا‬ ‫فى �أوقات ال�سالم االجتماعى‬ ‫املو�ض��وع غ�ير ذل��ك ه��و �أن يت��م احل��وار‬
‫طارق م�صطفى‬ ‫ال�ص��حفي اال�ستاذ ابراهيم عي�سى واال�ستاذ‬ ‫‪...‬ومازال فى امل�شوار ما نكمله‬ ‫والتفاو���ض ب��دال م��ن االره��اب وح�ص��ار‬
‫م�أمورية ال�ضرائب العقارية بكفر �شكر ‪-‬‬ ‫ح�سني عبد الرازق القيادي بحزب التجمع‪،‬‬ ‫من موظفي ال�ضرائب العقارية‬ ‫امل�أموريات واملديريات وال �أعلم بال�ضبط‬
‫الدقهلية‬ ‫وال�ش��اعر اجلمي��ل عب��د الرحم��ن يو�س��ف‪،‬‬ ‫القليوبيه‬ ‫م��ا هو دور االمن فى املطالب االجتماعيه‬
‫يناير ‪2009‬‬ ‫نوبة �صحيان‬ ‫‪6‬‬

‫ال�ضرائب العقارية» حتتفل بقيام نقابتها امل�ســـــ‬


‫و�س��ط ح�ض��ور زاد عن الع��شرة �آالف من‬
‫الزمالء موظف��ى ال�رضائب العقارية على‬
‫م�س��توى اجلمهورية قطفنا ثمار كفاحنا‬
‫ال��ذى بد�أناة عندم��ا انتف�ض��نا اوال لنيل‬
‫حقوقن��ا باالعت�ص��امات املتزامن��ة فى‬
‫�س��بتمربمن ع��ام ‪ 2007‬و م��ن بعده��ا‬
‫عندما رابطنا فى �ش��ارع ح�سني حجازى‬
‫امام مبنى جمل�س الوزراء ‪ :‬اعلنت نقابتنا‬
‫‪ .‬امل�ستقلة‬
‫اذ وق��ف رئي���س اللجنة العلي��ا ال�رضاب‬
‫موظف��ى ال�رضائ��ب العقارية –�س��ابقا‪-‬‬
‫كمال ابو عيطة فى الع�رشين من دي�سمرب‬
‫م��ن الع��ام املا�ض��ى – ف��ى مق��ر نقابة‬
‫ال�ص��حفيني وحتت رعاية جلنة احلريات‬
‫الت��ى ا�ست�ض��افت امل�ؤمتر الع��ام للنقابة‬
‫اجلديدة –معلنا فى مكرب ال�ص��وت قيام‬
‫النقاب��ة امل�س��تقلة ملوظف��ى ال�رضائ��ب‬
‫العقارية من رحم اللجنة العليا لال�رضاب‬
‫‪......‬فقاطعت��ة �آالف احلناج��ر بالهت��اف‬
‫املرح��ب بالنقاب��ة اجلدي��دة ب��ل وانتظم‬
‫معظ��م احل�ض��ور ف��ى الغن��اء اجلماع��ى‬
‫الغنية با�س��م ال�رضائ��ب العقارية قدمها‬
‫الزم�لاء م��ن حمافظ��ة ال�س��وي�س بقيادة‬
‫‪ .‬الزميلني �آمرو ال�سيد القط و�سيد كامل‬
‫وم��ن بعده��ا من��ح اع�ض��اء اجلمعي��ة‬
‫العمومي��ة ف��ى ت�ص��ويت علن��ى الثق��ة‬
‫الع�ض��اء جمل�س النقاب��ة اجلديدة بعدما‬
‫كان��ت كل حمافظة ق��د انتخب��ت ممثلها‬
‫‪ .‬دميقراطيا فى اجتماعات �سابقة‬
‫وا�س��تعر�ض رئي�س جمل�س ادارة النقابة‬
‫اجلديدة كمال ابوعيطة «ك�ش��ف ح�ساب «‬
‫عن ن�ش��اط عام كامل م�ض��ى �شارحا ما‬
‫قد حققة موظفى ال�رضائب العقارية من‬
‫مطالبهم ‪ :‬احل�صول على زيادة فى االجر‬
‫بقيم��ة ‪ %341.6‬وامل�س��اواة مع موظفى‬
‫‪ .‬امل�صلحة‬
‫غ�ير انة تاب��ع كذل��ك م�ستعر�ض��ا قائمة‬
‫باملطال��ب التى الزالنا مل نح�ص��ل عيها‬
‫حتى الآن ‪:‬الدعم املاىل من وزير املالية‬
‫الن�ش��اء �ص��ندوق الرعاي��ة االجتماعي��ة‬
‫وال�ص��حية ‪ ,‬ب��دل انتقال ثاب��ت ملوظفى‬
‫ال�رضائ��ب العقاري��ة ف��ى املديريات مبا‬
‫‪7‬‬ ‫نوبة �صحيان‬ ‫يناير ‪2009‬‬

‫ــــــــــتقلة فى م�ؤمتر ح�ضرة ع�شرة �آالف موظف «‬


‫ع��ادل ‪ 300‬جني��ة �ش��هريا ‪,‬امل�س��اواة‬
‫مبوظف��ى ال�رضائب امل�رصية ‪,‬ا�س��تكمال‬
‫اجراءات ت�أ�سي�س النقابة امل�ستقلة ‪ ,‬اعداد‬
‫‪ .‬مقرات عمل الئقة باملوظفني‬
‫وم��ن ناحي��ة اخ��رى ح�ص��ل ‪ 38‬م��ن‬
‫ال�ص��حفيني والن�ش��طاء وال�شخ�ص��يات‬
‫العام��ة –ممن بذلوا جهودا فى م�س��اعدة‬
‫ودعم ن�ض��ال موظفى ال�رضائب العقارية‬
‫للح�ص��ول على حقوقهم –على �ش��هادات‬
‫تقدي��ر ‪ :‬ابراهي��م عي�س��ى رئي���س حتري��ر‬
‫الد�س��تور ‪,‬حممد عبد القدو�س مقرر جلنة‬
‫احلريات فى نقابة ال�صحفيني ‪,‬االعالمى‬
‫حممود �سعد ‪,‬طارق فراج رئي�س م�صلحة‬
‫ال�رضائب العقارية ‪,‬ا�سماعيل عبد الر�سول‬
‫الرئي���س ال�س��ابق مل�ص��لحة ال�رضائ��ب‬
‫العقارية ‪,‬االعالمية منى ال�شاذىل ‪,‬نواب‬
‫جمل�س ال�ش��عب حمدين �ص��باحى و�س��عد‬
‫عبود وجمال زه��ران وحممد عبد العليم‬
‫والبدرى فرغلى ‪,‬ال�ص��حفيني م�ص��طفى‬
‫الب�س��يونى و امين��ة يحيى وجن�لاء بدير‬
‫و �ش��يماء جمع��ة –جري��دة الد�س��تور‬
‫–ه�ش��ام ف�ؤاد وجيهان �شعبان –وكالة‬
‫االنب��اء اال�س��بانية‪-‬نورا يون�س – جملة‬
‫النيزوي��ك – اميمة كمال –جريدة اخبار‬
‫اليوم – غادة عبد احلافظ و ممدوح عرفة‬
‫–امل�رصى اليوم –ح�س��ام احلمالوى و‬
‫كارم الدي�سطى‪-‬جريدة البديل –جمدى‬
‫الب�س��يونى وحمم��ود �ص�برة و ه�ش��ام‬
‫لطفى و وحمود �صربة –جريدة العربى‪,‬‬
‫املحامى العماىل هيثم حممدين ‪,‬نريمني‬
‫خفاج��ى ‪,‬من�س��قا احلرك��ة امل�رصية من‬
‫اج��ل التغيري «كفاية» ال�س��ابقان جورج‬
‫ا�سحق و عبد اجلليل م�صطفى باال�ضافة‬
‫‪ .‬ليو�سف بطر�س غاىل وزير املالية‬
‫االحتف��ال �س��بقة بيومني‪-‬ل�ض��يق‬
‫الوق��ت يومه��ا ‪ -‬زي��ارة ق��ام به��ا ‪30‬‬
‫ممث�لا ع��ن موظفى ال�رضائ��ب العقارية‬
‫ل�شارع ح�س�ين حجازى‪ -‬الذى احت�ضن‬
‫اعت�ص��امهم امام مبنى جمل�س الوزراء ‪,‬‬
‫قاموا بتوزيع ورود على �سكان العمارات‬
‫اللذي��ن لطامل��ا عاون��وا املوظف�ين على‬
‫ا�ستمرار ن�ضالهم‬
‫يناير ‪2009‬‬ ‫نوبة �صحيان‬ ‫‪8‬‬

‫بالقانون ن�ؤ�س�س نقابتنا‪ ..‬وبالقانون ع�ضوية رئي�س االحتاد باطلة‬


‫او اع�ض��اء جمال���س ادارة القطاع��ات‬ ‫بة عر�ض احلائط ‪,‬فرئي�س احتاد نقابات‬ ‫‪ .‬خارجها التدخل فى �شئونها او حلها‬ ‫عندما اعلنا ت�أ�س��ي�س نقابتنا امل�ستقلة‬
‫والهيئات وال�رشكات فيما عدا اع�ض��اء‬ ‫عمال م�رص ر�شح نف�سة فى االنتخابات‬ ‫هك��ذا حتدث��ت م��واد اتفاقي��ة حماي��ة‬ ‫ا�س��تندنا ملواد الد�س��تور امل�رصى التى‬
‫‪ «.‬جمال�س االدارة املنتخبني‬ ‫النقابي��ة ف��ى اكتوب��ر من ع��ام ‪2006‬‬ ‫احلري��ات النقابية وا�ض��عة حق تكوين‬ ‫تعط��ى احل��ق ف��ى تكوي��ن النقاب��ات‬
‫اما رئي���س احتاد نقاب��ات عمال م�رص‬ ‫باملخالف��ة لقان��ون النقاب��ات رقم ‪35‬‬ ‫النقاب��ات وا�س��تقاللها كح��ق ا�سا�س��ى‬ ‫واالن�ض��مام اليها و ا�س��تندنا التفاقية‬
‫فهو ع�ض��و جمل���س ادارة معني ب�رشكة‬ ‫ل�س��نة ‪ 1976‬ال��ذى حتظ��ر امل��ادة ‪19‬‬ ‫حترتم��ة كل ال��دول املوقع��ة عل��ى‬ ‫العم��ل الدولي��ة رق��م ‪87‬ل�س��نة ‪1948‬‬
‫ط��رة اال�س��منت وفقا ملح��ضر اجتماع‬ ‫من��ة ع�ض��وية املنظم��ات النقابيةعلى‬ ‫‪ .‬االتفاقية مبا فيها م�رص‬ ‫والت��ى وقعت عليها م��صر عام ‪1957‬‬
‫اجلمعي��ة العمومي��ة لل�رشك��ة بتاري��خ‬ ‫م��ن يكون �ص��احب عمل فى اى ن�ش��اط‬ ‫كذلك جاء اعالننا لنقابتنا متفقا متاما‬ ‫وا�ص��بح له��ا ق��وة القان��ون كج��زء من‬
‫مار���س ‪ 2006‬وهو ما يجعل رئا�س��تة‬ ‫جتارى او �ص��ناعى او زراعى او خدمى‬ ‫مع جوهر القانون والد�ستور امل�رصيني‬ ‫الت�رشي��ع املحل��ى ح�س��ب الد�س��تور‬
‫لالحتاد او ع�ض��ويتة ب�أى جمل�س ادارة‬ ‫‪.‬‬ ‫باال�ض��افة التفاقيات العمل واملعايري‬ ‫‪,‬ومتن��ح ه��ذة االتفاقي��ة فى اح��د اهم‬
‫‪ .‬الحدى املنظمات النقابية باطال‬ ‫كم��ا ت�ش�ترط امل��ادة ‪ 36‬من��ة فيم��ن‬ ‫‪ .‬الدولية‬ ‫مواده��ا للعم��ال حق تكوي��ن النقابات‬
‫ف�أى الفريقني يخالف القانون اذن ؟‬ ‫ير�ش��ح نف�س��ة لع�ض��وية جمل���س ادارة‬ ‫وعل��ى اجلان��ب الآخر جند م��ن يدعون‬ ‫واالن�ض��مام اليه��ا و�ص��ياغة لوائحه��ا‬
‫منظم��ة نقابية اال يكون من» الر�ؤ�س��اء‬ ‫الدف��اع عن القان��ون اول من ي�رضبون‬ ‫ود�س��اتريها وحتظ��ر عل��ى اى جه��ات‬

‫امل�ساواة‪...‬امل�ساواة‪...‬عاوزين حقوقنا‬
‫هلل الذي ن�رصنا ون�ص��فنا و�أزال الغمة ‪ ،‬فالظلم �ش��يء‬ ‫ه��ذه بع���ض الهتاف��ات التي كن��ت �أرددها‪ ،‬وج��دت هذه‬
‫اخر م�ستجدات العمل‬ ‫�شكاوى اخللو حتى ‪2007 / 12 / 31‬‬
‫�ص��عب ومهني لكرامة االن�س��ان ‪ ..‬هو �أ�صعب �شيء �أن‬ ‫الكلمات ترتدد علي ل�س��اين دون �أي �س��ابق حت�ض�ير لها‬ ‫�ص��درت التعليم��ات م��ن مكتب ال�س��يد ‪ /‬رئي�س امل�ص��لحة ب�أن��ه يتم رف��ع ال�رضيبة عن‬
‫مي�ل�أك اح�س��ا�س الظل��م وه��و ال�س��بب املبا��شر الذي‬ ‫فق��د خرج��ت من بني �ض��لوعي م��ن كل جوارح��ي حتى‬ ‫العق��ارات الت��ى مت خلوها وتقدم �أ�ص��حابها بطلبات خل��و وتوافرت فى �ش���أنها القواعد‬
‫حركن��ا و�أدار الدفة حتي ن�س��تعيد حقوقن��ا وكرامتنا‬ ‫تعرب عم��ا بداخلي فالظلم الذي كن��ت �أح�س به دائما هو‬ ‫والتعليمات ال�ص��ادرة فى ظل �أحكام القانون ‪ 56‬ل�س��نه ‪ 54‬طاملا كانت �أ�س��باب الرفع‬
‫وع��زة و�رشف الوظيفة التي منار�س��ها‪..‬بد�أنا باحلياة‬ ‫ال��ذي �أخرج هذه الكلمات ‪� ،‬ش��اركت يف االعت�ص��ام يوم‬ ‫‪.‬قائمة ومل تزل‬
‫‪ ..‬نعم الن�رص جميل �أعاد لنا االح�س��ا�س بقيمة احلياة‬ ‫الثالث من دي�س��مرب وكانت ال�رضبة الأخرية التي �سبقها‬ ‫مازالت اال�سئله يف انتظار ا�ستف�سارات من امل�صلحة بخ�صو�ص ربط �سنة ‪ 2009‬واي�ضا‬
‫و�س��تكتمل فرحتن��ا عندم��ا تطب��ق علين��ا امل�س��اواة‬ ‫عدة عدة اعت�ص��امات �شاركت فيها كلها ‪� ،‬شاركت جميع‬ ‫ع��ن احل�رص ل�س��نة ‪ 2008‬الذي مل يتم عمله‪ ،‬كذلك كيفية ح�س��اب الفوائد عن املت�أخرات‬
‫الكاملة مع �أقراننا بامل�ص��لحة لقد �آن الأوان �أن نحيا‬ ‫الوقفات االحتجاجية واالعت�صامات التي �سبقت الثالث‬ ‫‪ .‬ح�سب ما ورد بالقانون ‪ 196‬ل�سنة ‪2008‬‬
‫حياة كرمية مثل كل الب�رش ‪ ،‬حياة �أب�س��ط قواعد العدل‬ ‫من دي�س��مرب كان ي�سيطر علي حما�س غريب ال �أعرف من‬ ‫ ‬ ‫�أي�ض��ا تثار �أ�سئلة حول الر�سم البالغ ‪ 50‬جنيه ًا عن طلبات الرفع املقدمة من‬
‫فيها امل�ساواة‪...‬امل�ساواة‬ ‫‪�.‬أين جاء �أو ايل �أين يثورين‬ ‫املمولني ورفع ر�س��م الطعون والتظلمات ايل ‪ 50‬جنيهاً‪ ،‬و�س��داد كافة امل�ستحقات حتى‬
‫كرمية علوي‬ ‫ي��وم ‪ 3‬دي�س��مرب ه��و ي��وم عظي��م يف حي��اة كل موظفي‬ ‫�آخر ق�س��ط قبل تقدمي طلبات الرفع من املمولني ح�س��ب ما ن�ص عليه القانون ‪ 196‬ل�سنة‬
‫�أ�شهر هتيفة يف ال�ضرائب العقارية‬ ‫ال�رضائب العقارية‪ ،‬هو يوم بد�أنا فيه الكفاح الذي �أ�ستمر‬ ‫‪ ،2008‬وت�ش��كيل جل��ان احل�رص والتقدي��ر والنظر يف التظلمات‪ ،‬ومطل��وب لدى العاملني‬
‫اح��دى ع�رش يوما وكلل �أخ�يرا بالنجاح والفرحة ‪ ،‬احلمد‬ ‫‪.‬االجابة على هذه اال�ستف�سارات من م�صلحة ال�رضائب العقارية‬

‫ك ـ ـ ـ ــيف نبن ــي نقـ ـ ـ ــابتنا امل�ستقلـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــة‬


‫بحكم ق�ضائي ثابت ونهائي‬ ‫للدميقراطية واحلريات النقابية‬ ‫يظهر لنا بو�ض��وح جميعا �س��يطرة الدولة واحلكومة علي‬
‫كم��ا تتمتع مقار النقابات و�أموالها بح�ص��انة املااللعام‬ ‫ومتك�ين العمال من تكوين منظماته��م النقابية احلقيقية‬ ‫ح��ق املواطنني يف التنظي��م وتكوين نقاباتهم امل�س��تقلة‬
‫يف امل�س��ائل اجلنائية ولها يف كل م�ستوياتها ال�شخ�صية‬ ‫وحقه��م يف االن�ض��مام اليه��ا بحري��ة واختي��ار واع��داد‬ ‫‪:-‬بحرية واملتمثل ذلك يف الآتي‬
‫االعتبارية الكاملة‬ ‫م��شروع جدي��د لنقاب��ات العم��ال يف م��صر ينطل��ق من‬ ‫‪ -1‬فر���ض جمموعة من القيادات التابعة لها علي قائمة‬
‫‪-6‬للعم��ال وممثليه��م احل��ق يف احلماي��ة م��ن تع�س��ف‬ ‫الد�س��تور و�أحكام املحكمة الد�س��تورية العلي��ا واملواثيق‬ ‫التنظي��م النقابي الر�س��مي العمايل الأوح��د حيث ال يوجد‬
‫�أ�ص��حاب الأعم��ال واال�س��تقالل الكام��ل عنهم وخا�ص��ة‬ ‫‪:-‬الدولية يت�ضمن الآتي‬ ‫تنظيم ر�سمي �آخر �أو احتاد موازي �آخر‬
‫فيم��ا يخ�ص تكوين النقابات واالن�ض��مام اليها وارادتها‬ ‫‪-1‬اط�لاق حق العم��ال يف تكوين النقاب��ات واالحتادات‬ ‫‪ -2‬جمموعة من القوانني التي ت�صادر احلقوق واحلريات‬
‫واختي��ار ادارته��ا وممثليه��ا يف املفاو�ض��ات اجلماعية‬ ‫القومية واالقليمية والدولية واالن�ضمام اليها واالن�سحاب‬ ‫النقابية املو�ضوعة قبل الدولة‬
‫وحماية قياداتها وممثليها ومندوبيها ب�س��بب �أن�ش��طتهم‬ ‫منها بحرية وي�رس وبدون اذن م�سبق‬ ‫‪ -3‬احت��كار التنظيم النقابي ملدة قاربت اخلم�س�ين عام‬
‫النقابية‬ ‫‪-2‬و�ضع الئحة النظام الأ�سا�سي الداخلي للنقابة وقواعد‬ ‫وال يقطعه��ا اال الوف��اة �أو �رصاعاته��م عل��ي املغامن بني‬
‫‪-7‬ح��ق النقابات يف تكوين �أو االن�ض��مام �أو االن�س��حاب‬ ‫العم��ل فيه��ا وحتديد خ�لال جمعيته��ا العمومي��ة بحرية‬ ‫قيادات��ه الذين باعوا م�ص��الح وحقوق العمال وقاي�ض��وا‬
‫من احتادات ومنظمات مهنية �أو �ص��ناعية �أو جغرافية �أو‬ ‫وغري و�صاية‬ ‫عليها مب�ص��احلهم ومغامنهم ومنا�صبهم �سواء مع الدولة‬
‫قومية كما لها احلق يف تكوين �أو االن�ضمام ايل منظمات‬ ‫‪-3‬للنقابات حق عقد االجتماعات وامل�ؤمترات وا�ستخدام‬ ‫�أو مع �أ�صحاب الأعمال‬
‫�أو احت��ادات نقابي��ة اقليمية �أو دولية م��ع مراعاة قوانني‬ ‫كاف��ة و�س��ائل العم��ل اجلماع��ي ال�س��لمي وبالقواع��د‬ ‫ه��ذه العوام��ل الثالث��ة ق��د �أدت ايل حرمان عم��ال م�رص‬
‫البلد اخلا�صة باملنظمة النقابية‬ ‫الدميقراطية من �أجل حتقيق م�ص��الح اع�ضائها وذلك من‬ ‫�س��واء �أكان��وا يف احلكوم��ة �أو القط��اع الع��ام او القط��اع‬
‫‪-8‬حتديد قواعد اختيار وانتخ��اب القيادات النقابية من‬ ‫حيث االدارة واالن�شطة والربامج واختيار ال�سيا�سات التي‬ ‫اخلا���ص املنظم منه والغري منظم والذي بد�أ ي�ض��م معظم‬
‫خالل ا�صحاب ال�ش�أن اجلمعية العمومية‬ ‫تتف��ق مع م�ص��الح �أع�ض��ائها بعد تدخل م��ن احلكومة �أو‬ ‫امل�شتغلني حاليا من حقهم الطبيعي يف تكوين نقاباتهم‬
‫‪-9‬االت�ص��ال ب�أع�ضاء جمل�س ال�ش��عب وال�شوري املعنيني‬ ‫�أ�صحاب الأعمال �أو الهيئات ال�سيا�سية‬ ‫امل�س��تقلة احلقيقي��ة واختي��ار ممثليه��م بحري��ة وتزييف‬
‫باحلري��ات النقابية والدميقراطي��ة لتكوين جماعة تتبني‬ ‫‪- -4‬للنقاب��ات ح��ق متثي��ل �أع�ض��ائها يف التفاو���ض‬ ‫ارادته��م واجها���ض �آماله��م العادل��ة يف حت�س�ين �رشوط‬
‫م�رشوع قانون نقابات عمالية دميقراطي داخل الأجهزة‬ ‫واالتف��اق واب��رام العقود والتعبري عنه��م وتنظيم واعالن‬ ‫عملهم وحياتهم وتقدم وطنهم‬
‫الت�رشيعي��ة مع مراعاة يف و�ض��ع معايري احلرية النقابية‬ ‫اال�رضاب �أو االعت�ص��ام �أو التظاهر ب�أ�س��مهم كما لهم حق‬ ‫ف��كان والب��د من ت�ض��افر كل النقاب��ات العمالي��ة وكافة‬
‫وقواعد الدميقراطية‬ ‫التقا�ضي‬ ‫الفعالي��ات االجتماعي��ة والدميقراطي��ة وال�سيا�س��ية‬
‫عبد احلميد لطفي عبد احلميد‬ ‫‪-5‬للنقاب��ات وقياداته��ا ومندوبيها احلق يف احل�ص��انة‬ ‫ومنظمات املجتمع املدين املعنية باحلقوق االقت�ص��ادية‬
‫الدقهلية‬ ‫من العزل وااليقاف والتوقيف والو�ضع حتت اال�رشاف اال‬ ‫واالجتماعية والهيئات الدميقراطية وال�سيا�سية املنحازة‬
‫‪9‬‬ ‫نوبة �صحيان‬ ‫يناير ‪2009‬‬

‫لهذا نبني نقابتنا امل�ستقلة‬


‫الدفاع امل�س��تمر عن ح�ص��انتها واملعربة عن‬ ‫م�ص�يرهم م��ن ت�ص��عيد م��ع ال�س��لطة لتحقيق‬ ‫ان�ض��مت ال�رضائ��ب العقارية منذ م��دة طويلة‬
‫�أحالمنا وهذا حق طبيعي دون املغاالة فيه‪.‬‬ ‫املطالب ال�رشعية و�أخريا بد�أت الأعت�ص��امات‬ ‫ج��اوزت اك�ثر م��ن ع�رشي��ن عام��ا للنقاب��ة‬
‫و�أطال��ب جمي��ع العامل�ين يف ال�رضائ��ب‬ ‫من �ش��هر �أغ�سط�س املا�ض��ي حتي ‪31‬دي�سمرب‬ ‫العام��ة للبنوك والت�أمين��ات والأعمال املالية‬
‫العقاري��ة بدعم ان�ش��اء نقابة عام��ة لل�رضائب‬ ‫املا�ض��ي يف �سل�س��لة مت�ص��لة من اال�رضابات‬ ‫حتت بند الأعمال املالية لكي ت�س��اعد النقابة‬
‫العقارية مل�ص��لحتهم احلقيقية يف ذلك وعدم‬ ‫واالعت�ص��امات ومل تق��ف النقاب��ة العام��ة‬ ‫العامة واالحتاد العام يف رفع الظلم وحماولة‬
‫التم�س��ك بالنقاب��ة العام��ة للبن��وك لأنه��ا لن‬ ‫للبنوك واحتاد العمال مع املوظفني ال�ضعفاء‬ ‫م�س��اواة العاملني باملحافظات بزمالئهم يف‬
‫حتق��ق �أهدافه��م بل م��ن املمك��ن �أن حتاربهم‬ ‫يف مطالبه��م وكانت االعت�ص��امات هي التي‬ ‫م�ص��لحة ال�رضائب العقاري��ة بالقاهرة ولكن‬
‫يف مرحل��ة م��ن املراحل وم��ن �أه��م الأزمات‬ ‫�أج�برت ال�س��لطة التنفيذي��ة عل��ي االع�تراف‬ ‫النقاب��ة العام��ة للبنوك مل تخط��و �أي خطوات‬
‫تول��د النقابات امل�س��تقلة احل��رة واملعربة عن‬ ‫مبطال��ب املعت�ص��مني ب��ل وحتقي��ق جمي��ع‬ ‫مل�س��اعدة املظلوم�ين وحينم��ا طال��ب بع�ض‬
‫م�صالح �أع�ضائها ‪� .‬أدعموا و�ساعدوا يف ان�شاء‬ ‫مطالبه��م والآن ج��اء ال��دور لأن�ش��اء تنظي��م‬ ‫ق��ادة اللج��ان النقابيني بحقوقه��م عن طريق‬
‫نقابتكم اجلديدة من �أجل م�ستقبل م�رشق‬ ‫نقابي يخ�ص العاملني يف ال�رضائب العقارية‬ ‫االعت�ص��ام واال�رضاب ا�ستنكرت نقابة البنوك‬
‫�أخوكم �صالح حممد عبد ال�سالم‬ ‫حتت م�س��مي نقابة عام��ة لل�رضائب العقارية‬ ‫ذلك بل وهددت باللج��وء ملباحث امن الدولة‬
‫رئي�س اللجنة النقابية امل�ستقلة بالدقهلية‬ ‫ولي�س��ت جزء من النقاب��ة العامة للبنوك حيث‬ ‫لقهر املطالبني بالأن�ض��مام وتركت العاملني‬
‫�أن نقاب��ة ال�رضائب العقاري��ة هي املنوط بها‬ ‫يف اللج��ان النقابية باملحافظ��ات يواجهون‬

‫وتوجهن��ا للقاه��رة يف ه��ذا الي��وم ب��سرب‬


‫ذك ـ ـ ـ ــرانا الأولـ ـ ـ ـ ـ ــى‬
‫املن�ص��ورة وح��ي غ��رب املن�ص��ورة وطلخ��ا‬ ‫املديري��ات وامل�أموري��ات �أو القيام باالحالل‬ ‫جل�س��ت مع نف�س��ي �أتذكر يوم ‪ ٣‬دي�س��مرب من‬
‫الأتوبي�س��ات بع��د التجم��ع �أمام قرية �س��لكا‬ ‫ونربوه‪ ..‬وكان لهم الدور الكبري يف التجمعات‬ ‫والتجديد للأ�ش��خا�ص املطل��وب منهم املبيت‬ ‫العام املا�ضي‪ ،‬وكيف كانت العزمية‪ ،‬وكيف‬
‫والكل �سعيد م�رسور بهذا اجلمع احلا�شد‪ .‬ويف‬ ‫‪..‬واال�ستمرارية‬ ‫يف �ش��ارع ح�س�ين حجازي الذي قيل فيه "لك‬ ‫كان��ت ال��روح العالي��ة وكي��ف كان التنظيم‬
‫الطريق ات�ص��ل بنا الأ�س��تاذ كم��ال �أبوعيطة‬ ‫املنطق��ة اجلنوبية) بقيادة �ش��عبان عو�ض و(‬ ‫‪"..‬حبي واعتزازي‬ ‫اجليد والتفاين يف العمل واالخال�ص والرتفع‬
‫و�أبلغن��ا بدخول��ه �ش��ارع ح�س�ين حج��ازي‬ ‫نوفل وت�ش��مل م�أموريات (مركز ال�س��نبالوين‬ ‫حني حترك م��ن الدقهلي��ة يف ‪٢٠٠٨/١٢/٣‬‬ ‫عن كل �ش��ئ والتحرك نحو ه��دف واحد وهو‬
‫يف مت��ام ال�س��اعة الثاني��ة ع��شر بال�ض��بط‬ ‫‪ -).‬بندر ال�سنبالوين‬ ‫عدد ‪� ٢٢‬أتوبي�س ب��ـ‪ ٦٠٠‬موظف ما بني رجل‬ ‫امل�س��اواة ‪ -‬امل�ساواة وال�ش��ئ غري امل�ساواة‪.‬‬
‫وم��ن �أماكن متفرق��ة‪ ،‬وكان له��ذا الت�رصف‬ ‫مرك��ز املن�ص��ورة بقي��ادة النقابي��ة الواع��دة‬ ‫‪:‬و�سيدة وطفل حتركوا من مناطق‬ ‫�ش��اهدت نف�س��ي وزمالئ��ي معن��ا وخا�ص��ة‬
‫احلكي��م الأثر الكب�ير يف جناحنا يف احتالل‬ ‫جنالء فتحي عبد العزيز وكانت تعترب الذخرية‬ ‫املنطق��ة ال�ش��مالية) بقي��ادة الزميل �ص�لاح(‬ ‫الأ�س��تاذ مم��دوح ال�ش��امي ب�س��يارته التي مل‬
‫هذا املكان ملدة ‪ ١١‬يوم مت�ص��لة‪ ،‬وع�سكرنا‬ ‫والزاد وال��زواد بالن�س��بة لن��ا‪ ،‬وكان تيليفون‬ ‫حمم��د عب��د ال�س�لام رئي���س م�أموري��ة مي��ت‬ ‫تف��ارق االعت�ص��ام والأ�س��تاذ عماد ال�س��عيد‬
‫يف امل��كان‪ ..‬حاول��وا جاهدي��ن ابعادنا عن‬ ‫واحد لها‪�":‬أر�س��لي لنا �أتوبي�س" �س��واء نهار �أو‬ ‫�سل�س��يل ونائب رئي�س اللجنة النقابية وت�ض��م‬ ‫�ش��عبان الذي الزمنا بع�ض كالظل والأ�ستاذ‬
‫امل��كان و�إرغامنا على الذه��اب �إىل االحتاد‬ ‫‪.‬ليل فتقوم ب�إر�ساله حممال بـ‪ ٣٠‬موظف‬ ‫(مي��ت �سل�س��يل‪ ،‬اجلمالي��ة‪ ،‬املطري��ة‪ ،‬املنزلة‪،‬‬ ‫عبد الغني ال�سيد عبا�س الدينامو الذي ال يهد�أ‬
‫الع��ام لنقابات عم��ال م��صر‪ ..‬ولكن جاءت‬ ‫املنطقة ال�رشقية) بقيادة الأ�ستاذ مكرم لبيب(‬ ‫‪)..‬املحمودية‪ ،‬بني عبيد‪ ،‬منية الن�رص‬ ‫ولو للحظة وزمالئن��ا الأعزاء يف كل املواقع‬
‫الأتوبي�س��ات ورف�ض��نا ذلك وجل�س��نا‪ ..‬ومن‬ ‫‪).‬وت�ضم (�أجا‪ ،‬مركز ميت غمر‪ ،‬بندر ميت غمر‬ ‫املنطق��ة الو�س��طى) بقيادة ممدوح ال�ش��امي(‬ ‫والتن�س��يق والتناغم ك�أنك تعزف �سيمفونية‪.‬‬
‫حلظتها بد�أ االعت�ص��ام الفعلي مع برودة ليل‬ ‫املنطق��ة الغربية) بقيادة ف��رج رزق وحمدي(‬ ‫وعم��اد �ش��عبان ‪،‬عب��د الغن��ي عبا���س وجمال‬ ‫كل ف��رد من��ا يع��رف مهام��ه جي��داً �س��واء‬
‫‪ ٢٠٠٨/١٢/٣..‬ب�شارع ح�سني حجازي‬ ‫ال�رشبيني وت�ض��م م�أموري��ات (�رشبني‪ ،‬مركز‬ ‫عوي�ض��ة وت�ض��م املنطق��ة مواق��ع مهمة وهي‬ ‫بالن�س��بة للجان��ب املعنوي و�ش��حذ الهمم �أو‬
‫جمال عوي�ضة ‪ -‬الدقهلية‬ ‫‪).‬بلقا�س‪ ،‬بندر بلقا�س‬ ‫املديرية‪ ،‬الدي��وان العام وم�أمورية حي �رشق‬ ‫اجلانب املادي وجتمي��ع املبالغ املالية من‬

‫بعد �أن توفيت زوجتي‪..‬‬ ‫ذكريات �أ�سرة من خيمة االعت�صام‬


‫اخذت �أوالدي للإعت�صام وعدنا منت�صرين‬ ‫وكان عن��دي اح�س��ا�س ب���أن باب��ا هي�أخذ‬
‫حقه و�أنا قلت لبابا �أنا م�ش حا�سيبك مهما‬
‫ح�رضت و�أ�رست��ي املكونة من �س��تة �أفراد‬
‫ايل �أر�ض االعت�صام منذ �أول يوم‪ ،‬و�أ�رستي‬
‫ايل امل�ص��لحة الأم وامل�س��اواة مالي�� ًا‬ ‫قبل يوم ‪ 3‬دي�س��مرب العظيم‪ ،‬اعت�ص��منا‬ ‫كانت الظروف وكنت بهتف يف االعت�صام‬ ‫ه��ي �أم ا�س�لام زوجت��ى وبنات��ي �آي��ة اهلل‬
‫مبوظفيها‪.‬‬ ‫يف مق��ر االحتاد الع��ام لنقابات عمال‬ ‫وك�أين واح��د م��ن موظف��ي ال�رضائ��ب‬ ‫و�أروي و�آالء وابنى ا�سالم‪.‬‬
‫ويف ه��ذه الأي��ام عان��ت زوجت��ي م��ن‬ ‫م�رص وح�ص��لنا على وع��ود كثرية من‬ ‫العقاري��ة وك�أين بطالب بحقي انا لأن حق‬ ‫عندم��ا ب��د�أ االعت�ص��ام يف ‪ 3‬دي�س��مرب‬
‫مر���ض �ش��ديد‪ ,‬وقب��ل ب��دء االعت�ص��ام‬ ‫امل�س��ئولني يف االحت��اد الع��ام بنظ��ر‬ ‫بابا هو حقي و�أنا واقف مع بابا حتي �آخر‬ ‫�أ�رسع��ت �أنا وزوجت��ي واوالدي‪ ،‬وال �أخفي‬
‫الكب�ير بالقاهرة ب�أيام توفيت زوجتي‬ ‫مطالبن��ا ‪ ،‬لك��ن دون جدوى‪ ،‬فق�س��منا‬ ‫امل�شوار‪.‬‬ ‫عليكم مدي اخلوف الذي كان بداخلي من‬
‫عل��ى �أثر هذا املر���ض‪ ،‬وعلى الرغم من‬ ‫عهداً على �أنف�سنا ب�أن نطالب بحقوقنا‪،‬‬ ‫وتق��ول "�آي��ة" عب��د النا��صر ‪ :‬انن��ي كنت‬ ‫املجهول الذي ينتظرنا‪ ،‬وكنت يف حرية يف‬
‫ه��ذا ا�ص��طحبت �أوالدي‪ ،‬و�أغلقت بيتي‬ ‫وعلمنا �أنه لن يقوم �أحد غرينا بانتزاع‬ ‫خائف��ة ولكن تغلبت عل��ي اخلوف من �أجل‬ ‫�أمري‪ ،‬ولكني عزمت االمر وتوكلت علي اهلل‬
‫وذهبنا ايل القاهرة و�ش��اركت زمالئي‬ ‫هذه املطالب‪ .‬وكان لدينا اميان را�سخ‬ ‫�أن �أق��ف بجان��ب باب��ا حتي يح�ص��ل علي‬ ‫وذهبت ايل �ش��ارع ح�س�ين حجازي‪ ،‬ر�أيت‬
‫يف االعت�ص��ام يف �ش��ارع ح�س�ين‬ ‫به��ذه املطال��ب واحلق��وق ‪ .‬ومن��ذ هذه‬ ‫حق��ه‪� ،‬أم��ا "�أروي" فت�ض��يف �أنا م��ع بابا‬ ‫جم��وع رجال ال�رضائ��ب العقارية ونظرت‬
‫حج��ازي‪ ،‬وكان لرئي�س��ي يف العم��ل‬ ‫الأيام دارت عدة لقاءات مع امل�سئولني‬ ‫ومام��ا يف �أي مكان يروح��وا فيه و"�آالء"‬ ‫يف وجوهه��م ووج��دت قلب��ي ق��د �أطم���أن‬
‫الف�ض��ل يف دعمي معنوي ًا ومادياً‪ ،‬كما‬ ‫دون ج��دوى وبد�أن��ا نعد �أنف�س��نا ليوم‬ ‫فال ت�س��تطيع التعبري ل�صغر �س��نها فكانت‬ ‫وزال اخلوف من قلبي و�أح�س�ست �أن الن�رص‬
‫كان��ت الزميل��ة مديحة عن�بر تقف يف‬ ‫احل�س��م الذي ننتظر في��ه تنفيذ مطلبنا‬ ‫مالزمة لأبيها و�أمها‪.‬‬ ‫�آت الحم��ال وعزمت بيني وبني نف�س��ي �أال‬
‫ال�ش��ارع مع الزمالء وكانت خري معني‬ ‫الذي غاب اكرث من ثالثني عام ًا وبد�أت‬ ‫هذه هي �أ�رسة اال�س��تاذ عبد النا�رص �أ�رسة‬ ‫�أترك ه��ذا املكان حتي �أح�ص��ل علي حقي‬
‫وداعم لنا‪.‬‬ ‫�أ�س��مع حكاي��ات ع��ن معان��اة موظفي‬ ‫�أقيم��ت لها خيمة داخل االعت�ص��ام وظلت‬ ‫وح��ق زمالئ��ي �أو �أم��وت يف ه��ذا املكان‪،‬‬
‫وبالطب��ع‪ ،‬اليفوتن��ي ان �أ�ؤك��د �أن كل‬ ‫ال�رضائب العقارية منذ ع�رشات ال�سنني‬ ‫لآخر ي��وم مل تتغيب عن �أر�ض االعت�ص��ام‬ ‫وخريت زوجت��ي و�أوالدي بني البقاء معي‬
‫وتركوا الدفء يف املنزل وعا�شوا يف الربد‬ ‫�أو الذهاب ايل البلد‪ ،‬ف�أختاروا البقاء معي‬
‫هذا ما كان لينج��ح لوال جمهود كمال‬ ‫‪ ،‬فقل��ت لنف�س��ي هكذا كان��ت ال�رضائب‬ ‫مهم��ا كانت الظ��روف حتي �أن��ال حقوقي‬
‫�أبو عيطة الذي ا�ص��بح رمزا م�رشفا لنا‬ ‫العقاري��ة قدمياً‪ ،‬فكان الب��د من العمل‬ ‫القار�س يف �ش��ارع ح�س�ين حج��ازي حتي‬
‫�أتي اهلل بالن�رص‬ ‫وقال "ا�س�لام عب��د النا��صر" وكان يلقب‬
‫جميعاً‪.‬‬ ‫ال�ش��اق املنظ��م حت��ى تظهر �ص��ورتنا‬ ‫يف ب�أر�ض االعت�ص��ام "هتيف االعت�صام"‬
‫�أ�سرة عبد النا�صر‬
‫حمدي ال�شربيني �سليمان‬ ‫امل�أ�س��اوية للنا���س وكان �أمل��ي كب�ير‬ ‫بني �سويف‬ ‫�أنا كنت م��ع بابا وزمالئه يف االعت�ص��ام‬
‫م�أمورة مركز بلقا�س‬ ‫جداً يف هذه املطالب وهي االن�ض��مام‬ ‫وكن��ت حا�س���س بالأم��ان ك�أين يف بيت��ي‬
‫يناير ‪2009‬‬ ‫نوبة �صحيان‬ ‫‪10‬‬

‫�أفـــــراح ال�ضرائـــ‬
‫الزمي��ل �سم�ير �صدي��ق عب��د الوه��اب‬ ‫حل�ص��ول ا االن�سة اميان عل��ى بكالريو�س‬ ‫•الزميل��ة عائ�شة مو�س��ى حممد خلطبة‬ ‫�أ�سرة نوبة �صحيان تهنئ‪:‬‬
‫والزميل��ة زين��ب م�صطف��ي دروي���ش لعيد‬ ‫الهند�سة‪.‬‬ ‫ابنتها االن�سة نوال حممد‪.‬‬ ‫•الزميلة نعيمة كفافى من مديرية بندر‬
‫ميالد طفلهم �أ�سامة‪.‬‬ ‫•الزمي��ل خل��ف ال�سي��د مب�أموري��ة‬ ‫•لزميل��ة وفاء اجلوه��رى مبولد كرميتها‬ ‫الزقازي��ق ف��ى ال�شرقي��ة مبنا�سب��ة حفل‬
‫•موظفو ال�سوي���س يهنئون الزميلة هبة‬ ‫طم��ا ب�سوه��اج للمول��ود اجلدي��د عب��د‬ ‫«جلني حممد طاهر»‪.‬‬ ‫�شبك��ة كرميتها منى زكري��ا عبد الرحمن‬
‫عل��ي مب�أموري��ة الأربعني ملولوده��ا الأول‬ ‫الرحمن‪..‬‬ ‫•لزمي��ل مم��دوح عل��ى هم��ام مبنا�سب��ة‬ ‫و عري�سها ماهر م�صباح عبد الفتاح‪.‬‬
‫معاذ‪.‬‬ ‫•موظف��و مديري��ة ال�ضرائ��ب العقاري��ة‬ ‫جن��اح كرميته �ساىل ف��ى الثانوية العامة‬ ‫•الزميل جمال �شعبان ابو�صالح ال�صراف‬
‫•تهنئ��ة للزمي��ل عب��د احلمي��د لطف��ي‬ ‫بال�سةي���س يهن���ؤون الزمي��ل �أم��ره ال�سيد‬ ‫مبجم��وع ‪%99‬واجتي��از جنل��ة حمم��د‬ ‫مب�أموري��ة دكرن���س مبنا�سب��ة خطب��ة‬
‫ب��زواج العرو�س�ين ا�ش��رف عب��د احلمي��د‬ ‫عل��ي النج��اح الباه��ر لإبنت��ه �آي��ه عل��ى‬ ‫المتحانات ال�شهادة االبتدائية بنجاح‪.‬‬ ‫كرميتة الآن�سة امرية جمال �شعبان ‪.‬‬
‫لطف��ي الن�ش��ار‪ ،‬املحا�س��ب بال�شرك��ة‬ ‫م�ستوى املدر�سة‬ ‫•الزمي��ل ابراهيم عبد العزي��ز �أبو زيد‬ ‫•الزمي��ل عب��د ال�شك��ور وكي��ل م�أموري��ة‬
‫امل�صري��ة للإت�ص��االت و�أماين حمم��د �أبو‬ ‫•موظف��و م�أمورية الوراق يهنئون زميلهم‬ ‫مبنا�سبة عيد ميالد ابنه ا�سالم‪.‬‬ ‫ههي��ا بال�شرقي��ة ل��زواج ابنت��ه االن�س��ة‬
‫العينني‪.‬‬ ‫ع��ادل من�ص��ور بعي��د مي�لاده ي��وم ‪22‬‬ ‫•الزميل��ة قم��ر عب��د العاط��ي �صاب��ر‬ ‫مروة باال�ستاذ حممود �سيد احمد‪.‬‬
‫•تهنئ��ة للزميلة خريية حممد العدوي‬ ‫املا�ضي‬ ‫مبنا�سبة عيد ميالد ابنها م�ؤمن احمد‪.‬‬ ‫•الزميل �سم�ير الغريب مبنا�سبة خطبة‬
‫بال�شئ��ون القانوني��ة بالدقهلي��ة ل��زواج‬ ‫•�أ�س��رة «نوب��ة �صحي��ان» تهن��ئ الزمي��ل‬ ‫•الزمي��ل يا�س��ر �سم�ير جمع��ة مبنا�سبة‬ ‫كرميته‪.‬‬
‫ابنته��ا نهال �صال��ح عبد اهلل م��ن اال�ستاذ‬ ‫�ص�لاح حمم��د عب��د ال�س�لام حل�ص��ول‬ ‫املولود اجلديد‪.‬‬ ‫•الزميل��ة كرمي��ة ذك��ي عب��د احلمي��د‬
‫حممد عبد الوهاب‪.‬‬ ‫ابن��ه حممد عل��ى املاج�ست�ير يف الهند�سة‬ ‫•الزمي��ل طاه��ر ربي��ع جمع��ة مبنا�سب��ة‬ ‫مبنا�سب��ة زفاف ابنتها م��روة حمدي علي‬
‫•تهنئ��ة للزميل��ة �سل��وى عب��د احلمي��د‬ ‫الزراعية بجامعة املن�صورة‪.‬‬ ‫املولود اجلديد‪.‬‬ ‫الكابنت عمرو‪.‬‬
‫ب���إدارة االطي��ان الزراعي��ة بالدقهلي��ة‬ ‫•موظف��و الفيوم يهنئ��ون الزميل ممدوح‬ ‫•الزميل��ة �سعدي��ة حمم��د عب��د العزيز‬ ‫•الزميل جمال �شعبان ابو �صالح خلطبة‬
‫ل��زواج ابنته��ا دين��ا نبي��ل م��ن اال�ست��اذ‬ ‫عل��ى جمع��ة بنج��اح �أوالده بالثانوي��ة‬ ‫مبنا�سب��ة جن��اح ابنه��ا حمم��د عب��د‬ ‫ابنته �أمرية باال�ستاذ ا�سعد �صادق‪.‬‬
‫حممود حممد على‪.‬‬ ‫العامة‪.‬‬ ‫العزيز‪.‬‬ ‫•الزميلة منى عبد العاطي حممد لزواج‬
‫•تهنئ��ة للزمي��ل �صال��ح احم��د �صال��ح‬ ‫•موظف��و مدري��رة الدقهلي��ة يهنئ��ون‬ ‫•الزميل��ة فاطم��ة عب��د ال�ست��ار �أحم��د‬ ‫ابنها اال�ستاذ حممد‪.‬‬
‫‪11‬‬ ‫نوبة �صحيان‬ ‫يناير ‪2009‬‬

‫ـــــــب العقاريـــة‬
‫•تهنئة للزميلة جناح �أبو ال�سعود لزواج �أ�س��رة «نوب��ة �صحي��ان» حتم��د اهلل عل��ي الزميل��ة ن��وال عبد ال��رازق عب��د العزيز‬ ‫مب�أموري��ة مرك��ز املن�ص��ورة عل��ي زواج‬
‫زناتي‪.‬‬ ‫�سالمة كل من‪:‬‬ ‫ابنها عماد �أحمد من عرو�سه �سعاد‪.‬‬ ‫ابنته‪.‬‬
‫•تهنئ��ة للزمي��ل حمم��د يو�س��ف حمم��د •الزمي��ل عل��ي ال�سعي��د حمم��د ح�س��ن •زوج��ة الزميل جم��ال �شعبان �أبو �صالح‬ ‫•تهنئ��ة للزمي��ل ال�سيد ال�سي��د م�صطفى‬
‫بالدقهلي��ة بع��د اجرائ��ه عملي��ة مب�أموري��ة دكرن���س بع��د �إجرائه��ا عملية‬ ‫لزواجه املبارك‪.‬‬ ‫ع��زام لزواج ابنه حامت م��ن عرو�سه ر�ضا‬
‫جراحية‪.‬‬ ‫•تهنئ��ة للزمي��ل حممود عب��د اهلل جاد جراحية‪.‬‬ ‫�سيد احمد احمد حممد ‪.‬‬
‫•اال�ست��اذ حمم��د ابراهي��م عثم��ان اب��ن‬ ‫لزواجه ال�سعيد‪.‬‬ ‫•تهنئ��ة للزميل��ه فاطمة احم��د امبابي‬
‫•تهنئة للزميل عبد املق�صود البنا املدير‬ ‫لزفاف ابنتها‪.‬‬
‫العام لزواج جنله‪.‬‬ ‫•تهنئ��ة للزمي��ل عب��د احلمي��د لطف��ي‬
‫حتية تقدير وعرفان �إيل الدكتور‪/‬حممد غنيم‬ ‫•تهنئ��ة للزمي��ل حمم��د �أن��ور م�أم��ور‬
‫مب�أمورية الأربعني لزواج كرميته‪.‬‬
‫لزواج ابنه‪.‬‬
‫•تهنئ��ة للزمي��ل على خط��اب مدير عام‬
‫نقل��ت ر�س��ائل الإع�لام م��ن خمتل��ف كم �رشفنا بهذا الكالم واملعني الإن�ساين‬ ‫أمورية‬ ‫�‬ ‫•تهنئة للزميلة �صباح ابراهيم مب‬ ‫ب���إدارة التفتي���ش مبديري��ة الدقهلي��ة‬
‫القنوات الف�ضائية خرب �سعي الدكتور‪ /‬الرائع الذي حمله يف هذا الرد الب�سيط ‪.‬‬ ‫الأربعني لزواج كرميتها‪.‬‬ ‫ل��زواج ابنته الدكت��ورة �إجني من اال�ستاذ‬
‫حممد غنيم ايل الت�ض��امن مع �أهل غزة �أ��سرة نوب��ة �ص��حيان تتوج��ه للدكتور‬ ‫أمورية‬ ‫�‬ ‫مب‬ ‫عج��ور‬ ‫•تهنئ��ة للزميل��ة هالة‬ ‫حممود رم�ضان املر�سي‪.‬‬
‫وك��م كان وقع هذا اخل�بر علينا جميعا حمم��د غني��م وتبلغ��ه ر�س��اله موظف��ي‬ ‫الأربعني لزواج كرميتها‪.‬‬ ‫•تهنئ��ة للزمي��ل حممد عل��ي فرج لزواج‬
‫•تهنئة للزميل حممد ابراهيم مب�أمورية وك��م كان��ت كلمات��ه ب�س��يطة ومع�برة ال�رضائ��ب العقارية «ف�أن��ت ا�رشف من‬ ‫ابنته‪.‬‬
‫وغاي��ة يف القيم��ة الإن�س��انية عندم��ا �أي ث��روة قومي��ة لأن��ك رفعت ر�ؤو�س��نا‬ ‫ال�سوي�س لزواجه‪.‬‬ ‫•تهنئ��ة للزمي��ل رج��ب حمم��ود معو���ض‬
‫•تهنئ��ة للزميلة م��روة بق�سم احل�سابات �س���ألته �إح��دى القن��وات الف�ض��ائية �أمل جميع��ا ب�س��فرك ايل غ��زة �س��لمت م��ن‬ ‫لزواج ابنته داليا‪.‬‬
‫تخ�شي علي نف�سك و�أنت ثروة قومية؟ كل �أذي وب���أذن اهلل تع��ود �س��املا ايل‬ ‫بورتوفيق لزفافها‪.‬‬ ‫•تهنئ��ة للزميلة ماتلدة عبد ربه لزواج‬
‫•تهنئ��ة للزمي��ل �أم�ين عطي��ة وال�سيدة‬ ‫ابنها اال�ستاذ فادي من عرو�سه ماريان‪.‬‬
‫ف��رد مبنته��ي الب�س��اطة» ما ه��و الغاز وطنك»‪.‬‬
‫جليل��ة ل��زواج كرميته��ا ببورتوفي��ق‬ ‫•تهنئ��ة للزمي��ل رج��ب �أحم��د معو���ض‬
‫الطبيعي بر�ضه ثروة قومية»‪.‬‬
‫ال�سوي�س‪.‬‬ ‫لزواج ابنه حممد‪.‬‬
‫يناير ‪2009‬‬ ‫نوبة �صحيان‬ ‫‪12‬‬

‫من �أغاين‬ ‫ ‬ ‫غزة يف القلب‬


‫معت�صمي ال�ضرائب العقارية‬
‫امل�أمور ويا ال�رصاف العقارية عاملك�شوف‬ ‫�أ�شهد �أ�شهد يا تاريخ العقارية عالر�صيف‬
‫م��رور مدم��رة هولندي��ة م��ن القن��اة يف‬
‫اجت��اه اندوني�س��يا ل��ضرب ثورة ال�ش��عب‬
‫االندوني�س��ي ‪ ،‬كانت م��صر حمتلة ولكن‬
‫ق��رر احتاد عمال الرنويج �رصف ن�ص��ف‬
‫ي��وم لكل عامل ع�ض��و باالحتاد لتي�س�ير‬
‫م�ش��اركتهم يف املظاه��رات املت�ض��امنة‬
‫النقابات كانت م�ستقلة ‪ ،‬واليوم ا�ستقلت‬ ‫مع غزة واملقاومة ‪ ،‬قيادات احتاد عمال‬
‫ناميني عالر�صيف‬ ‫موظفني موظفني �رشبوا املر و�رشبوا الطني‬
‫وقاعدين ليوم العيد‬ ‫�إ�سماعيل يا عبد الر�سول‬
‫م�رص ولكن مل ت�س��تقل احلرك��ة العمالية‬ ‫الرنوي��ج الذين قد ال يعرف��ون موقع غزة‬
‫م�ش ما�شيني �إال بقرار مهما طال االنتظار‬ ‫هي ديا م�ش �أ�صول‬ ‫بعد وخط��وة نقاب��ة ال�رضائ��ب العقارية‬ ‫علي اخلريط��ة ومل ميت �أهلهم يف حروب‬
‫م���ش ما�ش��يني واحل��ق معان��ا �ض��د وزي��ر‬ ‫تاكل اللحمة وناكل الفول‬ ‫هي �أول خطوة علي الطريق ‪-‬ول�س��ه اللي‬ ‫م��ع �إ�رسائيل اعترب �أن ق�ض��ية الت�ض��امن‬
‫بيتحدانا‬ ‫ج��م يهتف��وا با�س��م نظي��ف ي��ا منيمن��ا‬ ‫‪.‬يف الطريق جايني‬ ‫م��ع غ��زة ق�ض��ية نقابي��ة مث��ل الأج��ر‬
‫يا وزير م�ش لوي دراع يا وزير احلق �ضاع‬ ‫عالر�صيف‬ ‫العاملون يف ال�رضائب العقارية �ساهموا‬ ‫و�س��اعات العمل ومنح �ص��ندوق االحتاد‬
‫يا �شارع ح�سني حجازي‬ ‫بطر���س بيه يا بطر�س بيه �إحنا بنقب�ض كام‬ ‫يف زي��ارة جرحان��ا م��ن �أه��ل غ��زة يف‬ ‫لدعم مظاه��رات العمال‪ ،‬وقب��ل �أكرث من‬
‫لك حبي واعتزازي‬ ‫جنيه‬ ‫امل�ست�ش��فيات كم��ا �أنه��م ي�ش��اركون يف‬ ‫‪ 60‬ع��ام قب��ل �أن يك��ون هن��اك «احت��اد‬
‫يا وزير املالية ال�رضايب هي هي‬ ‫بطر���س بيه يا بطر���س بي��ه العقارية عملت‬ ‫قواف��ل الإغاثة وهذا العم��ل يعد �أقل مما‬ ‫نقاب��ات عمال م��صر» نظم��ت النقابات‬
‫ياللة تعايل ب�ص و�شوف‬ ‫�أيه‬ ‫نري��ده ونح��ن م�س��تعدون لب��ذل ال��دور‬ ‫«امل�س��تقلة» مب�رص �إ�رضاب��ا عاما بقناة‬
‫العقارية عاملك�شوف‬ ‫موظفني موظفني �رشبوا املر و�رشبوا الطني‬ ‫‪.‬وينتظر الزمالء الإ�شارة‬ ‫ال�س��وي�س ع��ام ‪ 1947‬احتجاج��ا عل��ي‬
‫�أحمد بيه يا نظيف‬ ‫موظفني العقارية ما فينا�ش �أحزاب �سيا�سية‬
‫فر�شنا ومننا عالر�صيف‬
‫�أحمد بيه يا نظيف ثامن يوم عالر�صيف‬
‫لزم لزم عن قرار‬
‫كلنا من العقارية‬
‫االعداد بتزيد بتزيد‬
‫و�إحنا عزمية حديد يف حديد‬
‫�أ�سرة «نوبة �صحيان ت�شاطر االحزان كالً من‬
‫• الزميل شريف محمد عبد احلليم‬ ‫• الزميلة اميان السلطان عيد مبركز‬
‫�أ�شهد �أ�شهد يا تاريخ العقارية عالر�صيف‬ ‫وقاعدين ليوم العيد‬ ‫لوفاة قريبته‪.‬‬ ‫احلاسب اآللي بالدقهلية لوفاة والدها‪.‬‬
‫يا رئي�س الوزراء عاوزين عودة للوراء‬ ‫‪ 1‬يا وزير يا وزير يا وزيرنا رد علينا‬ ‫• الزميل غنيمي أبو رضا بالشرقية‬ ‫• الزميل محمد احلسيني جنيب مبديرية‬
‫م�ش ما�شيني �إل بقرار‬ ‫ن�رسق ول مند �أدينا‬ ‫لوفاة والدته‪.‬‬ ‫الدقهلية لوفاة والده‪.‬‬
‫مهما طال النتظار‬ ‫هنوردها خالية هنوردها خالية‬ ‫• ابراهيم اجلوهري لوفاة والدته‬ ‫• الزميلة جنوان عبد الرحمن عبد‬
‫يا ت�سونا بامل�صلحة يا تودونا عامل�رشحة‬ ‫قفلناها قفلناها بال�ضبة واملفتاح‬ ‫بالسويس‪.‬‬ ‫العليم لوفاة والدها‪.‬‬
‫• أسرة الزميلة سميحة طه ابو‬ ‫• الزميل محمد عبد النبي مبيرية‬
‫يا ت�سونا بامل�صلحة يا تودونا عامل�رشحة‬ ‫خلي امل�سئول يرتاح‬ ‫ستيت‪.‬‬ ‫الفيوم لوفاة والدته‪.‬‬
‫بالعزمية وال�رصار لزم لزم عن قرار‬ ‫باال�رصار والعزمية هن�س��لم الق�سيمة هن�سلم‬ ‫• الزميل أ‪/‬السيد عقل لوفاة حماه‬ ‫• الزميل امين شعيب مبديرية الفيوم‬
‫بال�رصار والعزمية يالل ن�سلم الق�سيمة‬ ‫الق�سيمة‬ ‫• الزميل وحيد البيلي باملكتب الفني‬ ‫لوفاة والدته‪.‬‬
‫وردناها خالية وهنوردها خالية‬ ‫ي��ا رئي�س��نا تع��ايل و�ش��وف العقاري��ة‬ ‫لوكيل الوزارة في وفاة والده‪.‬‬ ‫• الزميلة نازك مبديرية الفيوم لوفاة‬
‫عاملك�شوف‬ ‫• أسرة الزميل جميل رضا مبدرية اجليزة‬ ‫والدتها‪.‬‬

‫النقابة العامة لل�ضرائب العقارية تتقدم‬ ‫النقابة العامة لل�ضرائب العقارية تعلن ت�ضامنها الكامل مع عمال‬
‫املحلة ال�شرفاء‪ ،‬العمال الذين وقفوا �أمام �إدارة ال�شركة التي اتخذت‬
‫�ضدهم �إجراءات عقابية ملجرد مطالبتهم بحقوقهم امل�سلوبة‪.‬‬
‫بخال�ص العزاء لل�سيد وزير املالية‬ ‫�إدارة �شركة م�صر للغزل والن�سيج قامت بحرمان ‪ 21‬عامل من‬
‫العالوات الدورية‪ ،‬كما قامت بنقل خم�سة عمال تع�سفيا ملواقع‬
‫د‪ .‬يو�سف بطر�س غايل يف وفاة‬ ‫و�أق�سام بعيدة عن �سكنهم وعن اخت�صا�صاتهم الوظيفية‪.‬‬
‫ونحن هنا ن�ؤكد لزمالئنا يف املحلة �أننا ت�صدينا لإجراءات الدولة‬
‫يف حماولة عقابنا بوحدتنا وعملنا امل�ستمر والدءوب ون�ؤكد‬
‫حماه الدكتور خليل حبيب �صايغ‬ ‫لهم �أن هذا هو احلل الوحيد للح�صول على حقهم وجميع زمالئنا‬
‫من العمال واملوظفني‪.‬‬