‫تاريخ الميالد‪ 3 :‬أغسطس ‪( 3291‬العمر ‪ 88‬سنة)‬

‫حل الميالد‪ :‬قرٌة سالم ‪ -‬محافظة أسٌوط‪ ،‬مصر‬
‫االسم عند المٌالد‪ :‬نظٌر جٌد روفائٌل‬
‫التعليم‪ :‬اللٌسانس من كلٌة اآلداب جامعة فؤاد األول‬
‫الكلٌة اإلكلٌركٌة ‪,‬كلٌة الالهوت القبطً‬
‫المهنة‪ :‬بابا اإلسكندرٌة وبطرٌرك الكرازة المرقسٌة‪ ،‬فً مصر وسائر بالد المهجر‬
‫اللقب‪ :‬معلم االجٌال‬
‫الجنسٌة‪ :‬مصري‬
‫الموقع‪http://www.copticpope.org :‬‬
‫البابا شنودة الثالث (وُ لِد باسم نظٌر جٌد روفائٌل) (‪ 1‬أغسطس ‪3291‬م)‪ ،‬بابا اإلسكندرٌة وبطرٌرك الكرازة المرقسٌة وسائر‬
‫بالد المهجر‪ ،‬وهو البابا رقم ‪ .331‬كان أول أسقف للتعلٌم المسٌحً قبل أن ٌصبح البابا‪ ،‬وهو رابع أسقف أو مطران ٌصبح‬
‫البابا بعد البابا ٌوحنا التاسع عشر (‪ )3299 - 3298‬ومكارٌوس الثالث (‪ )3299 - 3299‬وٌوساب الثانً (‪- 3291‬‬
‫‪ .]3[.)3291‬وهو من الكتاب أٌضا إلى جانب الوظٌفة الدٌنٌة العظمى التً ٌشغلها‪ ،‬وهو ٌنشر فً جرٌدة األهرام الحكومٌة‬
‫المصرٌة بصورة منتظمة‪.‬‬
‫التحق بجامعة فؤاد األول‪ ،‬فً قسم التارٌخ‪ ،‬وبدأ بدراسة التارٌخ الفرعونً واإلسالمً والتارٌخ الحدٌث‪ ،‬وحصل على‬
‫اللٌسانس بتقدٌر (ممتاز) عام ‪.3291‬‬
‫وفً السنة النهائٌة بكلٌة اآلداب التحق بالكلٌة اإلكلٌركٌة‪ .‬وبعد حصوله على اللٌسانس بثالث سنوات تخرج من الكلٌة‬
‫اإلكلٌركٌة عمل مدرسا للتارٌخ‪.‬‬
‫حضر فصوال مسائٌة فً كلٌة الالهوت القبطً وكان تلمٌذا وأستاذا ُ فً نفس الكلٌة فً نفس الوقت‪.‬‬
‫كان ٌحب الكتابة وخاصة كتابة القصائد الشعرٌة ولقد كان ولعدة سنوات محررا ثم رئٌسا للتحرٌر فً مجلة مدارس اآلحد وفً‬
‫الوقت نفسه كان ٌتابع دراساته العلٌا فً علم اآلثار القدٌمة‪.‬‬
‫كان من األشخاص النشٌطٌن فً الكنٌسة وكان خادما فً مدارس اآلحد‪ .‬ثم ضباطا برتبة مالزم بالجٌش‪.‬‬

‫انخراطه في العمل الديني‬
‫كان نظٌر جٌد (اسمه الحقٌقى) كان خادما بجمعٌة النهضة الروحٌة التابعة لكنٌسة العذراء مرٌم بمسرة وطالبا بمدارس األحد‬
‫ثم خادما بكنٌسة االنبا انطونٌوس بشبرا فً منتصف األربعٌنات‪]9[.‬‬
‫رسم راهبا باسم (انطونٌوس السرٌانً) فً ٌوم السبت ‪ٌ 38‬ولٌو ‪ ،3299‬وقد قال أنه وجد فً الرهبنة حٌاة ملٌئة بالحرٌة‬
‫والنقاء‪ .‬ومن عام ‪ 3291‬إلى عام ‪ 3219‬عاش حٌاة الوحدة فً مغارة تبعد حوالً ‪ 1‬أمٌال عن مبنى الدٌر مكرسا فٌها كل وقته‬
‫للتأمل والصالة‪.‬‬
‫وبعد سنة من رهبنته تمت سٌامته قسا‪.‬‬
‫أمضى ‪ 31‬سنوات فً الدٌر دون أن ٌغادره‪.‬‬
‫عمل سكرتٌرا خاصا للبابا كٌرلس السادس فً عام ‪.3292‬‬

3219‬‬ ‫باباويته‬ ‫وعندما مات البابا كٌرلس فً الثالثاء ‪ 2‬مارس ‪ 3213‬أجرٌت انتخابات البابا الجدٌد فً األربعاء ‪ 31‬أكتوبر‪ .‬‬ ‫هو أول بابا منذ القرن الخامس ٌختار من أساتذة الكلٌة اإلكلٌركٌة‪.‬‬ ‫هو أول بابا منذ ‪ 39‬قرنا ٌزور كرسً روما وكرسً القسطنطٌنٌة‪.‬وكان أول بطرٌرك ٌقوم بإنشاء العدٌد من األدٌرة القبطٌة خارج جمهورٌة مصر العربٌة‬ ‫وأعاد تعمٌر عدد كبٌر من األدٌرة التً إندثرت‪.‬‬ ‫وهو أول بابا ٌرسم أسقفا عاما للشباب وهو صاحب النٌافة الحبر الجلٌل األنبا موسى‪.‬‬ ‫هو أول بابا ٌؤسس ‪ 1‬فروع لإلكلٌركٌة بداخل البالد وفً بالد المهجر‪.‬‬ ‫وهو أول بابا ٌنقل مقر الكرسً المرقسً إلى دٌر األنبا روٌس وٌبنى فٌه مقر بابوي‪.‬‬ ‫وهو أول بابا ٌؤسس معهدا للرعاٌة ومعهدا للكتاب المقدس‪.‬‬ ‫هو أول بابا ٌقوم برسامة أسافقة برٌطانٌٌن وفرنسٌٌن لرعاٌة رعاٌاهم المنضمٌن إلى كنٌستنا القبطٌة األرثوذكسٌة‪.‬‬ ‫هو أول بابا ٌستمر بعد سٌامته فً إلقاء الدروس باإلكلٌركٌة وإدارتها‪.‬‬ ‫هو أول بابا ٌؤسس كنائس قبطٌة أرثوذكسٌة فً كٌنٌا وزامٌبٌا وزٌمبابوي وجنوب أفرٌقٌا‪.‬‬ ‫وهو أول بابا ٌؤسس أسقفٌات فً إنجلترا وأمرٌكا وٌرسم لها اساقفة‪.‫رُسِ م أسقفا للمعاهد الدٌنٌة والتربٌة الكنسٌة‪ ،‬وكان أول أسقف للتعلٌم المسٌحً وعمٌد الكلٌة االكلٌرٌكٌة‪ ،‬وذلك فً ‪ 11‬سبتمبر‬ ‫‪.‬‬ ‫وهو أول بابا ٌقوم برحالت رعوٌة لزٌارة كنائسنا وافتقاد األقباط فً أمرٌكا وأسترالٌا وأوروبا‪.‬‬ ‫وهو أول بابا ٌضع الئحة للمجمع المقدس عام ‪.3189‬‬ ‫وهو أول بابا ٌرسم أساقفة مساعدٌن ألساقفة األبٌارشٌات‪.‬‬ ‫وهو أول بابا ٌفتح باب مجلة الكنٌسة (مجلة الكرازة) للمرآة وٌسمح للباحثة نبٌلة مٌخائٌل ٌوسف منذ سنة ‪ 3219‬بكتابة باب‬ ‫روائع العلم وإلى الوقت الحاضر وهً نفسها أول امرأة عضوة فً المجلس الملً العام منذ عام ‪ 3282‬وإلى اآلن‪.‬ثم جاء حفل‬ ‫تتوٌج البابا (شنودة) للجلوس على كرسً البابوٌة فً الكاتدرائٌة المرقسٌة الكبرى بالقاهرة فً ‪ 39‬نوفمبر ‪ 3213‬وبذلك أصبح‬ ‫البابا رقم (‪ )331‬فً تارٌخ البطاركة‪.‬‬ ‫وهو أول بابا ٌصل عدد أعضاء المجمع المقدس فً عهده إلى ‪ 19‬عضوا وقام بسٌامه أكثر من ‪ 11‬أسقفا بنفسه‪.‬‬ ‫وهو أول بابا ٌوقع اتفاقٌات مشتركة مع الكاثولٌك ومع األرثوذكس ومع الكنٌسة اإلنجلٌكانٌة وغٌرها من الكنائس‪.‬‬ ‫وهو أول بابا قام بتقدٌس المٌرون المقدس ‪ 9‬مرات‪.‬‬ ‫وهو أول بابا ٌعٌد طقس رسامة الشماسات وٌضع طقس خاص إلقامة رئٌسات األدٌرة‪.‬‬ .‬‬ ‫هو أول بابا ٌقوم برسامة كهنة أفارقة لرعاٌة الكنائس فً بالدهم‪.‬‬ ‫هو أول بابا ٌقوم بزٌارات إلى بالد أفرٌقٌة لم ٌزورها أحد الباباوات من قبل مثل زائٌر والكونجو وغٌرها‪.‬‬ ‫ٌحاول دائما قضاء ثالثة أٌام أسبوعٌا فً الدٌر‪ ،‬وحبه لحٌاة الرهبنة أدى إلى انتعاشها فً الكنٌسة القبطٌة حٌث تم فً عهده‬ ‫سٌامة المئات من الرهبان والراهبات‪ .‬‬ ‫وهو أول بابا ٌحصل على أربع دكتوراه فً العلوم الالهوتٌة والعلوم اإلنسانٌة‪.‬‬ ‫وهو أول بابا ٌكون مجمع مقدس للكنٌسة األرثوذكسٌة فً ارٌترٌا‪.‬‬ ‫أولى اهتماما خاصا لخدمة المرأة فً الكنٌسة القبطٌة األرثوذكسٌة‪.‬‬ ‫وهو أول بابا ٌصٌر أحد رؤساء مجلس الكنائس العالمً‪.‬‬ ‫وهو أول بابا ٌؤسس فروعا للكلٌة اإلكلٌرٌكٌة فً أمرٌكا وأسترالٌا‪.‬‬ ‫وهو أول بابا ٌؤسس أدٌره فً أمرٌكا وأسترالٌا وألمانٌا وإٌطالٌا‪.‬‬ ‫هو أول بابا ٌرأس وٌؤسس مجلة أسبوعٌة وٌكون عضوا بنقابة الصحفٌن‬ ‫هو أول بابا ٌواظب على إلقاء ‪ 1‬محاضرات أسبوعٌا بالقاهرة واإلسكندرٌة بخالف اجتماعاته الشهرٌة مع الخدام والكهنة‬ ‫والجمعٌات‪.‬‬ ‫فً عهده زادت االبارشٌات كما تم إنشاء عدد كبٌر من الكنائس سواء داخل أو خارج جمهورٌة مصر‪.‬‬ ‫فً عهده زادت إالٌبارشٌات كما تم إنشاء عدد كبٌر من الكنائس سواء داخل أو خارج جمهورٌة مصر العربٌة‪.

.‬إال أن النار قد التهبت وكان البد من أن ٌكون للبابا "شنودة" رأٌا فٌما حدث‪.‬‬ ‫وهو أول بابا ٌحضر حفالت إفطار رمضانٌة تقٌمها وزارة األوقاف وٌشارك بنفسه فً جمٌع المؤتمرات واألحداث الهامة‬ ‫بالدولة‪.‬‬ ‫بل وصل األمر إلى ذروته عندما كتب فً رسالته التً طافت بكل الكنائس قبٌل االحتفال بالعٌد أن هذه القرارات جاءت‬ ‫"احتجاجا على اضطهاد األقباط فً مصر"‪ ،‬وكانت هذه المرة الوحٌدة التً ٌقر فٌه البابا عالنٌة بوجود اضطهاد لألقباط فً‬ ‫مصر ولم ٌفعلها بعد ذلك مطلقا‪ ..‬‬ ‫ت مبكرا‪ ،‬وبخاصة أن السٌد الرئٌس "السادات" لم ٌكن فً حاجة لتوسٌع رقعة األعداء الكثر أصال‪ ،‬وبعد أن‬ ‫االصطدام لم ٌأ ِ‬ ‫أزاح ما ٌعرف بـ"مراكز القوى الناصرٌة" كان البد وأن ٌلملم وال ٌفرق ألنه مقدم على حرب حتمٌة مفروضة علٌه السترداد‬ ‫األرض‪ ،‬وبعد نصر أكتوبر عام ‪ 3211‬بات "السادات" أكثر ثقة فً نفسه وأكثر انفرادا بالقرار فكان قراره األخطر بإطالق ٌد‬ ‫الجماعات والتٌار اإلسالمً ‪-‬دون قٌد‪ -‬فً الجامعات والشارع السٌاسً المصري لمحاربة التٌار الٌساري والشٌوعً فكان أن‬ ‫تحقق له هذا بالفعل‪.‬‬ ‫وعلى الرغم من أنه ال ٌوجد توثٌق دقٌق وحصر واضح ألسباب اشتعال فتٌل الفتنة بٌن المسلمٌن والمسٌحٌٌن وبخاصة فً‬ ‫صعٌد مصر ‪ .‬‬ ‫قبل هذا كان البابا "شنودة" قد سجل رفضه التفاقٌة السالم مع إسرائٌل‪ ،‬وأكد ذلك بأن قرر عدم الذهاب مع الرئٌس "السادات"‬ ‫فً زٌارته إلى إسرائٌل عام ‪ ،3211‬هذا بطبٌعة الحال صنع حالة عدائٌة من السادات تجاه البابا ألنه لم ٌتصور أن ٌخالفه أحد‬ ‫فً قرارته بعد الحرب فما بالك إذا كان هذا هو القٌادة الكبرى لكل األرثوذكس الذٌن ٌشكلون أغلبٌة المسٌحٌٌن فً مصر؟!‬ ‫بات الصدام وشٌكا‪ .‬وفً ظل اتهامات متزاٌدة من األقباط بأن الدولة تغذي العنف تجاههم من قبل الجماعات اإلسالمٌة‪،‬‬ ‫وعندما قام الرئٌس "السادات" بزٌارة إلى أمرٌكا كان الصدام‪ .‬‬ ..‬‬ ‫وهو أول بابا ٌقٌم فً قالٌته بدٌر األنبا بٌشوي بوادي النطرون نصف األسبوع والنصف األخر ٌقضٌه بالمقر البابوي‪.‬‬ ‫وهو أول بابا أسقف عام ٌجلس على الكرسً المرقسً بعد القدٌس أنٌانوس البابا الثانً بعد القدٌس مارمرقس الرسول وكان‬ ‫القدٌس أنٌانوس أسقف عام رسمه القدٌس مارمرقس لمساعدته فً تدبٌر أمور الكنٌسة أثناء أسفاره‪]3[..‫وهو أول بابا ٌقٌم حفالت إفطار رمضانٌة لكبار المسئولٌن بالدولة منذ عام ‪ 3281‬والى اآلن بالمقر البابوي وتبعته فً ذلك‬ ‫معظم اإلٌبارشٌات‪..‬‬ ‫خالفه مع السادات‬ ‫طوال سنوات الثورة األولى لم ٌحدث احتكاك واضح بٌنها وبٌن الكنٌسة‪ ،‬بل لعل األقباط كان وحدهم الذٌن نجوا من حفالت‬ ‫االعتقال التً دشنتها الثورة طوال سنوات الخمسٌنٌات والستٌنٌات وطالت كل التٌارات واالتجاهات بما فٌها الشٌوعٌون‬ ‫واإلخوان المسلمٌن‪ ،‬ولم ٌكن األمر هنا فٌه شًء من صفقة بٌن النظام واألقباط‪ ،‬وإنما جرت األمور على طبٌعتها فلم ٌكن‬ ‫لألقباط ‪-‬كتجمع دٌنً‪ -‬أي طموح سٌاسً بعد قٌام ثورة ٌولٌو على عكس الحال مع باقً التٌارات األخرى التً اصطدمت‬ ‫رغباتها مع طموح رجال الثورة‪ ،‬لكن األمر اختلف فً السبعٌنٌات بعد أن اعتلى "السادات" وخلفه البابا "شنودة" قمة الرئاسة‬ ‫والكنٌسة على الترتٌب‪.‬إذ نظم األقباط فً أمرٌكا مظاهرة مناهضة لـ"السادات" رفعوا‬ ‫فٌها الفتات تصف ما ٌحدث لألقباط فً مصر بأنه اضطهاد وهو بالقطع ما أضر بصورة "السادات" كثٌرا فطلب من معاونٌه‬ ‫أن ٌتصلوا بالبابا لٌرسل من ٌوقف هذه المظاهرات‪ ،‬وعندما حدث هذا فعال متأخرا بعض الشًء ظن "السادات" بأن البابا‬ ‫"شنودة" ٌتحداه‪ ،‬فكانت أن أصدرت أجهزة األمن قرارا للبابا بأن ٌتوقف عن إلقاء درسه األسبوعً‪ .‬األمر الذي رفضه البابا ثم‬ ‫قرر تصعٌد األمر بأن أصدر قرارا بدوره بعدم االحتفال بالعٌد فً الكنٌسة وعدم استقبال المسئولٌن الرسمٌٌن الذٌن ٌوفدون من‬ ‫قبل الدولة عادة للتهنئة‪.‬أصبحت القطٌعة بٌن "السادات" والبابا "شنودة" هً عنوان المشهد‪ ،‬ولذا كان من المنطقً أن‬ ‫ٌطول العقاب البابا فً أٌام "السادات" األخٌرة عندما أصدر فً سبتمبر عام ‪ 3283‬قراره بالتحفظ على ‪ 3913‬من الشخصٌات‬ ‫العامة المعارضة‪ ،‬لم ٌكن مصٌر البابا االعتقال وإنما كان تحدٌد اإلقامة فً الدٌر بوادي النطرون‪ ،‬ولعل "السادات" فعل ذلك‬ ‫درءا لرد فعل مضاد من قبل األقباط‪.

.‫حكم مبارك‬ ‫تقلد حسنً مبارك مقالٌد الرئاسة فً ‪ 39‬أكتوبر ‪ 3283‬حٌث قام فً ‪ 3289‬باإلفراج عن المعتقلٌٌن الذٌن قام سلفه السادات‬ ‫باعتقالهم وقابل بعضهم وكان على رأس هذا البعض "البابا شنودة"‪ ،‬ومن هذا اللقاء بدا واضحا أن سٌاسة الرئٌس "مبارك"‬ ‫تتجنب الصدام بأي شكل من األشكال مع األقباط خاصة وبوصفه كان مقربا من الرئٌس "السادات" بحكم منصبه كنائب له‪.‬‬ ‫البابا وتعداد المسيحيين في مصر‬ ‫صرح البابا شنودة فً أكثر من لقاء تلٌفزٌونً آخرهم كان على قناة أو تً فً ٌوم ‪ 91‬أكتوبر ‪ 9118‬أن تعداد المسٌحٌٌن فً‬ ‫مصر ٌبلغ أكثر من ‪ 39‬ملٌون وذلك وفقا لكشوفات االفتقاد الخاصة بالكنٌسة وحوالً ‪ 9‬ملٌون فً دول المهجر‪.‬‬ .‬فً كل مرة اختار البابا الصمت أو االعتراض باالعتزال فً دٌر األنبا بٌشوي بوادي‬ ‫النطرون‪.‬‬ ‫طوال فترة حكم الرئٌس مبارك لم ٌخرج من البابا لفظ واحد ضد النظام أو الدولة وال حتى ضد أي من ممثلٌه كوزراء أو‬ ‫مسئولٌن حكومٌٌن‪ ،‬رغم أن فترة التسعٌنٌات وبداٌات األلفٌة الثانٌة شهدت العدٌد من الحوادث التً تصنف على أنها الطائفٌة‬ ‫بٌن المسلمٌن والمسٌحٌٌن الملتهبة متنوعة ما بٌن االختالف على بناء كنٌسة أو خالفات شخصٌة عادٌة ثم طالت حتى الحكً‬ ‫عن التنصٌر أو اإلجبار على اإلسالم‪ .