You are on page 1of 16

‫حّرَم الّرَبا(‬

‫حّل الُّ اْلَبْيَع َو َ‬
‫)وََأ َ‬
‫)سورة البقرة ‪(275 :‬‬

‫إهداء‬
‫‪1‬‬

‬‬ ‫إلى صغيرتى عائشة الخير والبهجة‪.....‬‬ ‫إلى والدى الذى حمانى وربانى ‪.‬‬ ‫إلى كل من علمنى حرفا واحدا فى مسيرة تعليمى‪..‬‬ ‫شكر وتقدير‬ ‫‪2‬‬ ..‬‬ ‫إلى زملئى وأصدقائى ‪.‫إلى والدتى التى أرضعتنى حب الخيروأهله‪.‬‬ ‫أهدى جميعا إليهم هذا البحث المتواضع‪.

‬‬ ‫والشكر كييذلك موصيول إلييى بعيض المصييارف التجاريية اليذين فتحييوا لييى ابيوابهم‬ ‫لستفادة خبرتهم الواسعة ‪.‬‬ ‫والشكر موصول الى الدكتور موسى أحمد ادم بتوجيهاته الجلية لكمال البحث‪.‬‬ ‫أتقدم بخالص شكرى وتقديرى أستاذى البروفسيور حسين عبياس حسين ميدير جامعية‬ ‫أمدرمان السلمية الذى وقف بجييانى بعلمييه وخييبرته الواسييعة ولييم يييدخر منييى وقتييا‬ ‫ولجهدا فأحسن واصاب فله من ال خير الجزاء ‪.‬‬ ‫المستخلص‬ ‫‪3‬‬ .‬‬ ‫أشكر هذا الصرح الشامخ جامعة أمييدرمان السييلمية علييى العمييوم ومعهد بحييوث‬ ‫ودراسات العالم السييلمى عليى وجييه الخصييوص )مين ليم يشيكر النيياس لييم‬ ‫يشكر ال ( ‪.‬‬ ‫والشكر موصول إلى مؤسسة النصييار التعليمييية خاصيية رئيسييها الشيييخ عبييدالرزاق‬ ‫عبدال التى وقفت طيلة مسيرة تعليمى من دعم وإرشادات ونصح ‪.‫الحمييد والشييكر لي ميين قبييل وميين بعييد والصييلة والسييلم علييى محمييد خيياتم النبييياء‬ ‫والمرسلين وبعد ‪.

‬‬ ‫‪ -2‬وأن ل تكتفي إدارة التسويق المصرفي تلبية احتياجات ورغبات العملء فقط بل لرتقاء‬ ‫نحو الفضل‪.‬‬ ‫‪ -3‬على إدارة المصشرف أن تشدرك أن عامشل السشرعة يعتشبر الهشم عمليشة تقشديم الخشدمات‬ ‫المصرفية الداعمة في عصر السرعة والنترنت‪.‬‬ ‫وقد توصل الباحث إلى النتائج التالية‪:‬‬ ‫‪ -1‬أن المنافسة الشديدة بين المصارف الكينية في ذروتها وهذا يرجع إلى نموى القتصادي‬ ‫العام في كينيا‪.‬‬ ‫‪4‬‬ .‬‬ ‫‪ -2‬وأن التسويق المصرفي يتميز عن التسويق المؤسسات الصناعية والتجارية‪ ،‬وان إنشششاء‬ ‫إدارة متخصصة لقسم التسويق المصرفي يزيد فعالية أداء المصرفي ويسهل عملية الرقابششة‬ ‫والتقييم‪.‬‬ ‫وبناءا على هذه النتائج فإن الباحث يوصي بالتي‪:‬‬ ‫‪ -1‬ول بد من الستفادة الحملت الترويجية لنها تؤثر في نجششاح عمليششة المزيششج التسششويقي‬ ‫المصرفي‪.‬‬ ‫ وتتمثل فرضيات البحث في‪ :‬أن عدم تطبيق المزيج التسويقى يؤثر على الخدمات المصييرفية‪،‬‬‫وبالتالى فإن ذلك يؤدى إلى إضعاف قدرة المصرف فى تحيقيق أهدافه أي الرباح‪.‬‬ ‫منهج البحث اتبع الباحث في هذه الدراسة المنهج الوصفي التحليلي والمنهييج التيياريخي وأسييلوب‬ ‫الدراسة ‪ ،‬حيث يتيح له جمع المعلومات وتحليلها بصورة مستفيضة‪.‬‬ ‫‪ -3‬أوضحت الدراسة أن هنالك معوقات تحول دون استخدام المزيج التسششويقي علششى وجهششه‬ ‫الكمل‪.‫يكتسب التسويق المصرفى اهمية لدارة التسويق فى المصارف التجارية الكينية ويحتل المزيييج‬ ‫التسويقى مكانة هامة فى التشكيلة الدارية للمؤسسة المصرفية نتيجيية لتحملهييا مسييؤلية مواجهيية‬ ‫المشاكل التسويقية‪.

The hypotheses that the failure to apply good marketing mix adversely affect the banking services.And that Atktefy marketing department to meet the banking needs and desires of Alamlaevqt but climb towards the credit. 5 . Included provided targets and the importance of assumptions and problems for research. including three Investigation. this leads to weakening of the bank's ability Thiqiq objectives in any profits.It must be Alasestvadh promotions because they affect the success of the marketing mix banking. Chapter III analyzes the field study and contains three sections.Marketing and banking features for marketing industrial and commercial enterprises. and includes Chapter Two commercial banks. . And the creation of the Department of Marketing Department Tssh banking increases the effectiveness of the performance of morphological and facilitate the process control and Rating. .The intense competition between banks in Kenya and this peak is due to general economic growing up in Kenya. Marketing Mix and occupies an important place in the squad for the administrative banking institution as a result of responsibility carried by the face of marketing problems. The main conclusions and recommendations reached by the research: .Abstract Marketing is gaining importance for the management of bank marketing in Kenyan commercial banks. . and first chapter deals with marketing and contains two sections. and consequently. The research consists of an introduction and three chapters and a conclusion. .

‫فهرس البحث‬ ‫الصفحة‬ ‫الموضوع‬ ‫البسملة‬ ‫استهلل‬ ‫إهداء‬ ‫شكر وتقدير‬ ‫مستخلص البحث‬ ‫‪Abstarct‬‬ ‫فهرس البحث‬ ‫فهرس الجدول‬ ‫مقدمة‬ ‫الفصل الؤل ‪ :‬التسويق‬ ‫المبحث الؤل‪:‬مفهوم التسويق واهميته‬ ‫المبحث الثانى‪:‬عناصر المزيج التسويقى للخدمات المصرفية‬ ‫الفصل الثانى ‪:‬المصارف التجارية‬ ‫المبحث الول‪:‬مفهوم وأهمية مصارف التجارية‬ ‫المبحث الثانى‪:‬الخدمات التى تقدمها المصارف التجارية‬ ‫المبحث الثالث‪:‬التسويق المصرفى مفهوم والتطؤر‬ ‫الفصل الثالث ‪ :‬المصارف الكينية مجال الدراسة‬ ‫المبحث الول‪:‬النشأة والتطؤر المصارف الكينية‬ ‫المبحث الثانى‪:‬الخدمات المصرفية لدى المصارف الكينية‬ ‫الفصل الرابع‪:‬الدراسة الميدانية‬ ‫المبحث الول‪ :‬إجراءات الدراسة الميدانية‬ ‫المبحث الثاني‪ :‬تحليل بيانات الدراسة الساسية‬ ‫الخاتمة)النتائج والتوصيات(‬ ‫قائمة المراجع والمصادر‬ ‫الملحق‬ ‫‪6‬‬ ‫أ‬ ‫ب‬ ‫ج‬ ‫د‬ ‫ه‬ ‫و‬ ‫ز‬ ‫ط‬ ‫‪1‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪27‬‬ ‫‪92‬‬ ‫‪92‬‬ ‫‪115‬‬ ‫‪146‬‬ ‫‪165‬‬ ‫‪165‬‬ ‫‪177‬‬ ‫‪187‬‬ ‫‪187‬‬ ‫‪197‬‬ ‫‪282‬‬ ‫‪285‬‬ .

‫فهرس الجداول‬ ‫‪7‬‬ .

‫رقم الجدول‬ ‫‪1-3‬‬ ‫‪2-3‬‬ ‫‪3-3‬‬ ‫‪4-3‬‬ ‫‪5-3‬‬ ‫‪6-3‬‬ ‫‪7-3‬‬ ‫‪8-3‬‬ ‫‪9-3‬‬ ‫‪10-3‬‬ ‫‪11-3‬‬ ‫‪12-3‬‬ ‫‪13-3‬‬ ‫‪14-3‬‬ ‫‪15-3‬‬ ‫‪16-3‬‬ ‫‪17-3‬‬ ‫‪18-3‬‬ ‫‪19-3‬‬ ‫‪20-3‬‬ ‫‪21-3‬‬ ‫‪22-3‬‬ ‫‪23-3‬‬ ‫‪24-3‬‬ ‫‪25-3‬‬ ‫‪26-3‬‬ ‫‪27-3‬‬ ‫‪28-3‬‬ ‫‪29-3‬‬ ‫‪30-3‬‬ ‫‪31-3‬‬ ‫‪32-3‬‬ ‫‪33-3‬‬ ‫الصفحة‬ ‫الموضوع‬ ‫‪188‬‬ ‫توزيع أفراد العينة حسب الجنس‬ ‫‪189‬‬ ‫توزيع أفراد العينة حسب الفئة العمرية‬ ‫‪190‬‬ ‫توزيع أفراد العينة حسب الحالة الجتماعية‬ ‫‪191‬‬ ‫توزيع أفراد العينة حسب المستوى التعليمى‬ ‫‪192‬‬ ‫توزيع افراد العينة حسب القطاع الوظيفى‬ ‫‪193‬‬ ‫تززيع افراد العينو حسب سنوات الخبرة‬ ‫‪197‬‬ ‫وجهة نظرالمبحوثين حول منافسة شديدة بين المصارف التجارية في كينيا‬ ‫وجهة نظرالمبحوثين يضع المصرف مصالح الزبون أو العميل ضمن أولوياته ‪199‬‬ ‫‪201‬‬ ‫وجهة نظرالمبحوثين قيام المصرف بإجراء حوار مع الزبائن‬ ‫‪203‬‬ ‫وجهة نظرالمبحوثين حول أن على المصرف أن يمتلك تجهيزات تقنية حديثة‬ ‫حسييب نظيير المبحييوثين أن الثقيية هييل هييي عامييل لزيييادة إلييتزام الزبييائن تجيياه ‪205‬‬ ‫المصرف‬ ‫وجهيية نظرالمبحييوثين حييول أن لتسييويق المصييرفي يتميييز عيين التسييويق فييي ‪207‬‬ ‫المؤسسات الصناعية والتجاري‬ ‫‪209‬‬ ‫ما هي مدة عملك للمصرف‬ ‫‪210‬‬ ‫هل هناك احتمال ‪ %99‬أن تحدد العمل مع المصرف‬ ‫‪211‬‬ ‫وجهة نظرالمبحوثين حول إمتلك حسابات أخرى في مصارف متفرقة‬ ‫‪214‬‬ ‫حسب نظرالمبحوثين حول أن مظهر المصرفي يجذب الزبائن‬ ‫‪216‬‬ ‫وجهة نظرالمبحوثين حول ان علقتك مع المصرف هل أنت راضي عنه‬ ‫‪218‬‬ ‫حسب نظرالمبحوثين أن عمال المصرف ل يحاولون فهم حاجات الزبون بدقة‬ ‫وجهة نظرالمبحوثين حول إيصال المعلومات المنشورة عن الخدمات المصييرفية ‪220‬‬ ‫إلى الجمهور‬ ‫وجهيية نظرالمبحييوثين حييول إيصييال الخدميية المصييرفية عييبر تقنيييات التصييال ‪222‬‬ ‫ل من التصال الشخصي‬ ‫المختلفة بد ً‬ ‫وجهة نظرالمبحوثين حول ان أكييثر وسييائل التسييويق المصييرفي المباشيير تييأثيرًا ‪225‬‬ ‫على الزبون‬ ‫‪227‬‬ ‫وجهة نظرالمبحوثين حول أكثر وسائل العلن التي يستخدمها المصرف‬ ‫وجهة نظرالمبحييوثين حييول قيييام المصييرف باسييتخدام وسييائط تنشيييط المبيعييات ‪230‬‬ ‫كالبطاقات الذكية والئتمانية‬ ‫حسب نظرالمبحوثين أن العلن هو الحل السحري لفعالية الخدمات المصرفية ‪232‬‬ ‫‪234‬‬ ‫وجهة نظرالمبحوثين حول الخدمات المصرفية اللكترونية الكثر استخدامًا ا‬ ‫وجهة نظرالمبحوثين حيول سيتمرارية الحملت الترويجيية للخيدمات المصيرفية ‪236‬‬ ‫تزيد التعرف على المصرف‬ ‫‪238‬‬ ‫وجهة نظرالمبحوثين حول إراضي الخدمات المقدمة من قبل المصرف‬ ‫حسب نظرالمبحوثين أن التسويق المصرفي من خلل النترنت يييؤدي الخييدمات ‪240‬‬ ‫المطلوبة على الوجه الكمل‬ ‫وجهيية نظرالمبحييوثين حييول أن يكييون تسييعير الخدميية المصييرفية علييى أسيياس ‪242‬‬ ‫المنافسة‬ ‫وجهة نظرالمبحوثين حول أن يقوم المصرف بتحديد تكيياليف الخدميية المصييرفية ‪244‬‬ ‫وبالتالي تحديد السعار المناسبة‬ ‫حسب نظرالمبحييوثين أن يكييون تسييعير الخدميية المصييرفية علييى أسيياس الخدميية ‪246‬‬ ‫نفسها‬ ‫وجهة نظرالمبحوثين حول إن وجود المنافسة بين المصارف في تقييديم الخييدمات ‪248‬‬ ‫تؤدي لتقديم الخدمة المعينة بغض النظر عن‪8‬تكلفتها‬ ‫وجهة نظرالمبحوثين حول تؤثر فعالية الخدمات المصرفية في المحيط العام فييي ‪250‬‬ ‫السوق‬ .

‬إذن المزيششج التسششويقي للمصششارف هششو مجموعششة النشششطة المتخصصششة‬ ‫والمتكاملة التى يتوجه من خلله موارد المصرف وامكانيته ضششمن صششيغات خلقششة تسششتهدف‬ ‫تحقيق مستويات أعل من إشباع حاجات ورغبات العملء الحالية والمستقبلية التى تشكل دائما‬ ‫فرصا تسويقة ناجحة بالنسبة لكل من المصرف ومستهلك الخدمة المصرفية‪.‬‬ ‫النظام المصرفى الكيني سائر نحو التفتح أكثر على الستثمار الخاص المحلششى والجنششبى وأن‬ ‫المنافسين العالميين ذو خبرات يتمتعون بوسائل المزيششج التسششويقى الحششديث المتطششور وكسششب‬ ‫السواق الكينية لسياسات المزيج التسويقى وأساليبها المتنوعة وروح التنافسية وأيضا احتكاره‬ ‫الششتى اكسششبتها هششذه المصششارف مسششيرة نظامهششا المششالى فاننششا نحششاول تسششليط الضششوء مناقشششه‬ ‫مستضفيضة حول دراستنا الميدانية‪.‫مقدمة‬ ‫تزداد يوما بعد يوم أهمية التسويق وتنموبمعدلت سريعة لحظة بلحظة‪ ،‬بل تتأكد أيضا أهميشششة‬ ‫المزيج التسويقي للمصارف التجاريششة ودروه الفعششال فششي المؤسسششات الماليششة وبصششفة خاصششة‬ ‫المصارف ‪ ،‬ومن خلل النشطة المختلفة الششتى يقششوم بهششا داخششل وخششارج المصششارف وبشششكل‬ ‫الذى ينعكس ايجابا علي تحقيق الستقرار المالى والمصرفى ‪ ،‬وفششي نمششو المتششوازن للعمليششات‬ ‫والمعاملت المصششرفية كمششا وكيفششا ‪ ،‬والتوسششع فششي الخششدمات المصششرفية والنتشششار فششي عششدد‬ ‫الفششروع والوكششالت‪ .‬‬ ‫والمزيج التسويقى يهتم كثيرا أدوات جديدة تكسب المصرف زبائن جدد‪ ،‬فل يكفى في الشششوقت‬ ‫الحالى أن يكون للمصرف موارد مالية مالم يتمكن من إيجاد منافذ لل ستثمار ‪.‬‬ ‫مشكلة البحث‬ ‫يهدف الجهاز المصرفي الى المساهمة في تحقيق التنميششة القتصششادية والجتماعيششة مششن خلل‬ ‫تأمين الموارد اللزمة لمستلزمات الستثمار ‪ ،‬إن مشكلة البحث تهدف الى معرفة نقاط القوى‬ ‫والضعف فششي المزيششج التسششويقى لششدى المصششارف الكنيششة ‪ ،‬حيششث نلحششظ وانششه وبششالرغم مششن‬ ‫المجهودات التى بششذلها النظششام المصششرفي للنهششوض بالمزيششج التسششويقي وتماشششيا مششع الوظيفششة‬ ‫‪9‬‬ .

‬‬ ‫‪-‬‬ ‫ربمالم تحقق المصارف الكنية نجاحات ملموسة في المزيج التسويفي ‪.‬‬ ‫‪ −‬ويستفاد أيضا فى تحديد انماط الدارة المصرفية وما طرأ عليها من تجديد وتحشششديث ‪-‬‬ ‫خاصة فى المزيج التسويقى المصرفى‪.‬‬ ‫‪-‬‬ ‫عدم اقتناع البعض العملء سرية تامة في المصارف التجارية الكنيه‪.‬‬ ‫أهمية البحث ‪:‬‬ ‫‪ −‬قد يوفر هذا البحث معلومات تفيد متخذى القرار فى المصارف‪.‬‬ ‫‪-‬‬ ‫عدم تغطية الخدمات المصرفية لكل ساعات اليوم ‪.‫الساسية في تعبئة وتجميششع مششدخرات الجمهششور ومششن توظيفهششا فششي السششتثمار ‪،‬ال أن هنالششك‬ ‫أحجام من أعداد مقدرة من الجمهور في التعامل مع المصارف للسششباب التاليششة والششتى سششبب‬ ‫في مشكلة البحث وهى ‪:‬‬ ‫‪-‬‬ ‫قلة الوعى المصرفي ‪.‬‬ ‫‪ −‬قد يفتح هذا البحث أفاق ببحوث جديدة أمام الدارسسين‪.‬‬ ‫‪-‬‬ ‫عدم الهتمام بعملء الودائع على تعميق الصلة بهم‪.‬‬ ‫‪ −‬وبجانب الخر يكون مرجعا للدارسين بالمكاتب الجامعية‪.‬‬ ‫‪ −‬ويعتبر من البحوث القليلة التى لم يتم تناولهششا بهششذا العنششوان وهششذه الكيفيششة ممششا يعطششى‬ ‫أهمية‪.‬‬ ‫‪-‬‬ ‫لتوجد الحماية الكافية لموال المودعين ‪.‬‬ ‫‪10‬‬ .‬‬ ‫‪-‬‬ ‫ربمالم يدرك المدراء المصارف التجارية الكنية أهمية المزيج التسويقي ‪.

‬‬‫ تحديد السواق المستهدفة ‪.‬‬‫ الحفاظ على الحصة التسويقية للمصرف ‪.‬‬‫ الصمود بوجة المنظمات الخرى ‪.‬‬ ‫‪11‬‬ .‬‬ ‫‪-‬‬ ‫لم لتهتم المصارف بعملء الوداع التجارية ولم تحرص على تعميق الصلة بهم؟ ‪.‬‬ ‫‪-‬‬ ‫هل يعتقد بعض العملء بوجود سرية تامة في القطاع المصرفي الكيني؟‪.‫أهداف البحث‬ ‫تهدف هذه الدراسة الى التعرف على مدى إدراك المدراء المصارف التجارية أهميششة المزيششج‬ ‫التسويقي ولقد كان التركيز على السلع فقششط ولكششن بعششد التطششور الششذى حششدث فششي المجتمعششات‬ ‫وزيادة التعقيدات فيها مما أدى زيادة الحاجات الى الخدمات المصرفية ‪،‬وكذلك زيششادة الششوعى‬ ‫لدى الفراد وزيادة الدخل وزيادة العاملين ‪،‬ممششا دفششع المصششارف إلششى اتبششاع المفهششوم المزيششج‬ ‫التسيويقي المناسب ‪.‬‬ ‫‪-‬‬ ‫هل يوجد الحماية الكاملة أو الكافية لموال المودعين؟ ‪.‬‬‫ تحديد المزيج الترويج المناسب ‪.‬‬ ‫وتتلخص أهداف البحث ممايلى ‪:‬‬ ‫ تقديم خدمات مصرفية تتناسب مع حاجات ورغبات العملء والزبائن ‪.‬‬‫ تدعيم مفهوم التوجية بالعملء لدى العاملين بالمصارف ‪.‬‬ ‫‪-‬‬ ‫هل حققت المصارف الكينية نجاحات ملموسة في المزيج التسويقي؟ ‪.‬‬‫أسئلة البحث‬ ‫تتلخص أسئلة البحث فيمايلي ‪:‬‬ ‫‪-‬‬ ‫هل يوجد قلة الوعي المصرفي؟ ‪.‬‬‫ تحديث أماكن تأدية الخدمات وصالت انتظار العملء بما يجعلها اكثر جاذبية‬‫ دراسة وتحليل سوق الخدمات المصرفية ‪.

‬‬ ‫حدود البحث‬ ‫بعض المصارف التجارية الكينية‪.‬‬ ‫يهدف البحث الى اختيار الفروض التية ‪:‬‬ ‫ يوجد علقة ذات دللة إحصائية فى تطبيق مفهوم المزيج التسويقى المصرفى‬‫والرباح‪.‬‬ ‫ إن وجود المزيج التسويقي في المصرف يعزز من فرص زيادة الئتمان ‪.‬‬‫منهج البحث‬ ‫إتبع الباحث في هذه الدراسة المنهج الوصفي التحليلى و المنهششج التششاريخى وأسششلوب دراسششة‬ ‫حيث يتح له جمع معلومات وتحليها بصورة مستفيضة ‪.‬‬ ‫مصادر جمع المعلومات‬ ‫تم إسششتقاء المعلومششات الخلصششة بششالبحث مششن مصششادر الوليششة والثانويششة ‪،‬تتمثششل المصششادر‬ ‫الولية فى البيانات الستبيان ‪،‬وملحظة الباحث والمقلبلت‪،‬حيث تتمثل المصادر الثانوية‬ ‫فى الكتب والمجلت والدوريات العلمية المنشورة‪.‬‬‫ إن إنشاء إدارة متحصصة بالمزيج التسويقي تزيد من نشاطات المصرف ‪.‫‪-‬‬ ‫هل يدرك المدراء المصارف التجارية الكينية أهمية المزيج التسويقي؟‬ ‫فرضيات البحث‬ ‫يفترض هذا البحث أن عدم تطبيق المزيج التسويقي الرشيد يؤثر سششلبا علششى فعاليششة زيششادة‬ ‫الخدمات المصرفة ويؤدى الى إضعاف قدرة المصرف في تحقيق أهدافه )الرباح( ‪.‬‬ ‫مجتمع البحث‬ ‫‪12‬‬ .‬‬‫ توجد معوقات تحول دون إستخدام المزيج التسويقي على وجهه المناسب‪.

‫شملت عينة البحث العاملين بعض المصارف التجارية الكينية ‪.‬‬ ‫‪13‬‬ .

‬ان واقششع الحششال فششي‬ ‫بنك الخرطوم يقو ل بأنه ليوجد نشاط تسويقي مصرفي فعششال بالبنششك حيششث ان انشششطة ادارة‬ ‫العلقات العامة والتسويق المصرفي يششتركز فششي شششق العلقششات العامششة مششع إهمششال او عششدم‬ ‫تركيز للشق التسويقي وعليه حتي يستقيم المر فل بد من تفعيل التسويقي المصرفي كعنصششر‬ ‫هام في العملية الدارية وذالك بإضافة قسششة للبحششوث التسششويقية داخششل الدارة يقششوم بالمهششام‬ ‫التية‪:‬‬ ‫‪ -1‬إجراء البحوث التسويقية لمعرفة السواق التي تمكن ان يعمل فيهششا بنششك الخرطششوم بنجششاح‬ ‫وتحديششد السششواق المسششتهدفة وامكانياتهششا اوالفئات المسششتهدفة وإبتششداع المخاطبششة اوالخدمششة‬ ‫المناسبة وتقديمها من ثم لهده الفئات المستهدفة‪. :‬‬ ‫‪1‬‬ ‫تتضمن الدراسة التوصيات التالية‪:‬‬ ‫لم تكن هنالك ادارة للتسويق المصرفي في بنك الخرطوم حششتي وقششت قريششب وفششي فششترات‬ ‫لحقة ولمقابلة متطلبششات توفيششق الوضششاع بالمصششارف السششودانية فقششد جمششع نشششاط التسششويق‬ ‫المصششرفي واسششطة اداء العلقششات العامششة فششي ادارة واحششدة سششميت ادارة العلقششات العامششة‬ ‫والتسويق المصرفي ذالك إدراكا لهمية وحتمية التكامل بيششن النشششاطين‪ .‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪ .‫الدراسات السابقة‬ ‫)‪ (1‬دراسة عبد المجيد محمود عبد المجيد ‪.1999،‬‬ ‫‪14‬‬ .‬‬ ‫‪ -2‬إجراء الدراسات والبحوث فششي الخششدمات المقدمششة بغششرض معرفششة الكفششاءة فششي المجششالت‬ ‫القائمة وابتكار خدمات جديدة‬ ‫‪ -3‬توطن الفروع ومدي ملئمة الماكن الكائن بها لفروع ودراسة الجدوي القتصادية لنشاء‬ ‫فروع جديدة‪.‬عبد المجيد محمود عبد المجيد‪،‬مزيج التسويقى المصرفى‪،‬جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا‪،‬بحث الماجستير غير المنشور‪.

‬‬ ‫)دراسة دراسة محمد علي محمد الحسين‪2) 2.‫‪ -4‬إجراء بحوث ودوافع الشراء ودراسة تفصيلت العملء وإستقطاب عملء جدد‪ ،‬بالضافة‬ ‫الي قياس رضاء العملء الحاليين عششن خششدمات بنششك الخرطششوم بإختصششار خششروج المصششرف‬ ‫للبحث عن العميل بدل من إنتظاره‪.‬‬ ‫وقد كانت اهم النتائج التي توصل اليها الباحث‪:‬‬ ‫عدم الهتمام بتخطيط وتطوير التسويق في المصارف السششودانية عمومششا‪ ،‬والبنششك السششعودي‬ ‫بصفة خاصة‪ .‬‬ ‫‪.‬‬ ‫وتمثلت مشكلة الدراسة في عششدم إهتمششام المصششارف فششي السششودان بتخطيششط السششوق وتجربتششه‬ ‫للوصول الي الشرائح المستهدفة ومن ثششم تششبين السششتراتيجيات التسششويق الخششدمات المصششرفية‬ ‫بطريقة علمية وحديثة‪.‬‬ ‫هنالك ضعف في إهتمام الداء بالتخطيط الستراتيجي للتسويق المصرفية ممششا إنعكششس علششي‬ ‫الداء المالي للمصرف والتخطيط المصرفي في المصرف يعتمد بشكل اساس علششي الموازنششة‬ ‫التقديرية والتي يتم اعدادها بصورة غير علمية‪.1998‬‬ ‫‪15‬‬ . 2‬محمد على محمد الحسين‪،‬دور التخطيط الستراتيجى فى التسويق المصرفى‪،‬جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا‪،‬بحث الماجستير غير المنشور‪،‬‬ ‫‪.‬‬ ‫كانت أهم التوصيات ضرورة الهتمام بتخطيششط السششوق المصششرفية فيششه وتقسششيم العملء الششي‬ ‫شرائح انشاء ودعم الدارة التسويقية بالمصششرف لزيششادة حجششم الششودائع عششم الدارة التسششويقية‬ ‫بالمصرف لزيادة حجم الودائع ‪.‬‬ ‫ناقشششت هششد الدراسششة مشششكلة التخطيششط السششتراتيجي للتسششويق المصششرفي بالبنششك السششعودي‬ ‫باالسوداني‪.‬وان التسويق المصرفي بالمصرف يعتمد علي جهود مدراء الفروع والموظفين‬ ‫بينما سياسة الدارة العليا في استقطاب الودائع ضعيفة‪.‬‬ ‫‪ .‬‬ ‫اتباع الطرق العلمية في اعداد الموازنة التقديرية والعمل قدر المكان علي تنفيذها‪.

‬هبة الزبير عبد المجيد‪،‬الساليب الحديثة فى التسويق المصرفى‪،‬جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا‪،‬بحث الماجستير غير المنشورة‪..‫‪.3‬دراسة‪:‬هبة الزبير عبد المجيد )‪(3‬‬ ‫وناقشت الدراسششة مشششكلة التسششويق المصششرفي بالمصششارف التجاريششة السششودانية مششن خلل‬ ‫دراسة حششا لششة البنششك السششوداني الفرنسششي يمششارس التسششويق المصششرفي مششن خلل مششديري‬ ‫الفروع والمؤظفين كما انه يعتمد في تسويق خششدماته بشششكل كششبير علششي سششمعة المصششرف‬ ‫ومششوقفه ومظهششره واعششادة العلميششة وقششوة المركششز المششالي إضششافة الششي اثبششات فرضششيات‬ ‫الدراسة‪:‬‬ ‫كانت إهم التوصيات هي ارشاد ادارة مختصششة بالتسششويق المصششرفي يمششارس مششن خللهششا‬ ‫العمل التسويقي علي ان يعطي دورا كبيرا في التخطيط ورسم السياسات العامة للمصرف‬ ‫بتصميم برامج تسويقية قائمة علي التقنيات الحديثة قادرة علي جذب وإرضاء العملء فششي‬ ‫القطاعات المربحة‪ ،‬بعد تبنيها من خلل تجزئة السوق والهتمام ببرامج التسششوق الششداخلي‬ ‫والتي تستهدف العاملين بالمصرف بغرض تحفيز مقششدم الخدمششة وزيششادة ادراكششاته باهميششة‬ ‫العملء وخلق بيئة داخلية تعمق انتماء العاملين للمصرف‪.‬‬ ‫‪16‬‬ .‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪ .